Skip links

قصة : الوحش ذات القزحتين ج 36

 39,656 عدد مشاهداات

🔮🔮🔮🔮🔮🔮🔮🔮

غنح____________ط تجمع______و

🔮🔮🔮🔮🔮🔮🔮🔮🎩#وحش_ذات_القزحيتين🎩

✏للكاتبة ✏ chaymae ouaj

💖الجزء 322💖

فالقصر …. تعشاو مجموعين الروجو مع آل ستارك مع الناميكخ مع التوركانوس(جوكار وديما) إيفان وإيميليا محسوبين على لستاركس// ….. بعد العشاء لبنات تجمعو فجلسة شاي وكايتعاودو بيناتهن مع إيميليا لي فرحانة وهي مجمعة عليها سبع بنات شابات ومن بينهن بنتها كاتعاودليهن ويعاودوليها حسات بالشباب وسطهن وحتى لبنات كلهن ولات إيميليا عزيزة عليهن وكايحتارموها حيت هي شخصيتها طيبة وراقية وكل لي داز عليها خلاوها حكيمة فنصائحها لهن وعارفة بحق الدنيا فأي شيء كاتقولو لهن كايقدروه ..أما شيماء فهي فرحانة بأمها وفخورة بيها ……..فحين الشباب الأعمام والجد تجمعو كلهم فمكتب جاسم كايتناقشو لساعات حول موقع أو مقر المحكمة الجديد في المغرب …وقررو فالنهاية يكون فكازا جاسم باستشارة خوتو وأعمامو وجدو اختار موقع ديال مزرعة كبيرة فالخرجة دكازا غايشريها ويعاود بنائها على شكل قصر هو وضع مخططو وتصميمو بحيث القصر غايضم قاعة كبيرة غاتكون هي المحكمة الجديدة للمتحولين وعدة أجنحة للضيافة غايخصصها للرؤساء دالعشائر وعدة مكاتب دأعضاء المحكمة الأربع ورئيسي فرقة العدالة فيليكس وأمير …….كملو اجتماعهم وناضو كل واحد لجناحو …. بقا غير جاسم فالمكتب كايدرس شي أوراق وهو حاني راسو مايسني ويكتب ويخطط ابتاسم ونطق )…

جاسم : أش بغيتي

إيفان لي هو الآخر بقا فالمكتب ملي خرجو كلهم هو بقا جالس بلاصتو كايتسنا فجاسم )

إيفان : غير كمل وراقك حيت بغيت نقوليك شيء مهم

جاسم : كانسمعك

إيفان : غذا فالصباح غانتزوج باربرة

جاسم هز راسو من على الأوراق شاف فيه هاز حاجب ومنزل الآخر )

إيفان : أحم خديت موافقتك نتا وموافقة الجد والعم ناصر عدنان موافق عليا دياب حتى هو فيليكس غير نبعدليه على أليشتو غانوليو صحاب أنا وياه إوااا بقاليا غساان عنديليه الكود…. ولعدول ودبرت فيه كل شيء جاهز مع الصباح غايجيو لي غايجهزو للحفلة و الديكور و الأكل اختاريت كل شيء حتى من فستان باربرة خديتو والخاتم خديتو الفرقة الموسيقية جاهزة فامن كل هاااذشي أنسيبي فالغذ غاناتزوجها (وابتاسم)

جاسم كيشووف فيه ) وباربرة موافقة ؟

إيفان : أكييد غاتوافق وهادشي كولو غايكون مفاجأة ليها

جاسم رجع حنى راسو على الأوراق ونطق) ماغاديش توافق حتى إيلا وافقات عليك ماغاتبغيش تتزوج بيك غذا وبلا ماتحضر ليها مي هيلدا ماتنساش راه خليناها فالمغرب خاس مها تحضرليها

إيفان : فاش نرجعو ونعاودليها عرس بلاتي ياك جاكلين ودياب والتوأم والبنات غايتزوجو جماعة فالشهر الجاي حتى من جوكار خشى راسو معاهم وغايعرس معاهم فا حتى أنا وباربرتي ونتزوجو جملا آه ونتا وإيفلينتي مرحبا تنظامو لينا فعرس أسطوري (وابتاسم)

جاسم خنزر فيه ): إييفان دير لي عجبك… ولكن غذا إييلا رفضاتك باااربرة ماغانسمحش ليك تبزز نفسك عليها أو تجبرها… فاكانصحك تمشي داابا عندها تهضر معاها وتعلمها وتاخد موافقتها

إيفان : إحم لا حتى للغذ وتشوف كل شيء راسها

جاسم : نتا خايفها ترفض الزواج بيك ياك

إيفان لا رد )🦚الفقرة 1 من نفس الجزء 🦚

إيفان لا رد )

جاسم : دير لي بانليك مناسب ولكن إيلا رفضاتك (خنزر فيه) غاتعطييها بتيساع ومانبغيش نشوفك قريب منها

إيفان زير على يديه وسرط ريقو ونطق بتردد) : غا غاتوافق هي كاتبغيني ياك ؟

جاسم مجاوبوش )

إيفان: أحم خاس نقول ليك شيء آخر ….

☘☘☘☘

عند باقي العائلة فيليكس من بعد خروجو من المكتب توجه مباشرة لجناح أليشا لقاها ناعسة تكا حداها ونعس …جوكار لجناحو جنب ديما ….دياب هو الآخر لقا جاكلين ناعسة تخشى حداها ….عدنان وغسان كل واحد فجناحو هما مازاعمينش على أيار وتارا بزااف لدرجة يبقاو ينعسو حداهم يوميا ومزال ماتزوجو بحال فيليكس لي مامسوقش للأمر …. باقي الأفراد كل واحد توجه لجناحو الخاص …..إيفان كمل نقاشو مع جاسم وخرج من المكتب …طل أولا على مو إيميليا لقاها ناعسة وجلس جنبها مدة كايشوف فيها وهو فرحاان وهو كايتأملها ولات كاتنعس بسلام بدون كوابيس أو أرق ..مابقاتش كتاخد أدوية الإكتآب أو أي أدوية أخرى حالتها تحسنات بزاف لدرجة عمرو شافها عايشة حياتها ضاحكة وبيخير حتى تلاقات إيفلين كأنها رجعات روحها وضحكتها إيفان باس يدها غطاها وناض خرج …..وقبل مايمشي لجناحو داز لجناح باربرة دخل لقاها هي الأخرى ناااعسة جلس حنبها مدة وهو غير كايشوف فيها وكايخمم ويفكر فالغذ هو بصح كيما قاليه جاسم خااايف من ردت فعلها خايفها ترفضو وهادشي ليخلاه ماطلبش موافقتها قبل مايفكر يدير حفل …تنهد وجبد من جيبو خاتم بقا كايشوف فيه وخدا يدها لبسو ليها وبقا شاد يدها كايشوووف فيها باسها وجبد هاتفو صورها ….صورليها يدها عليها الخاتم عاد حيدو ليها ردو لعلبتو وناض مشا لجناحو …….

☘☘

نرجع عند بطلنا …جاسم لي كمل خدمتو شاف الساعة لقاها 2 صباحا ناض خذا هاتفو وسد باب مكتبو واختفى ….ظهر وسط جناحو وهو يخرج عينيه فشيماء ….لي جااااالسة وسط الجناح مباشرة على الأرض مربعة رجليها أمام شاشة تيفي كبيرة كاتفرج فسبوعة كايفتارسو وحاطة أمامها بلا دالكفتة مشوية وبلا آخر ديال الدجاج كينتاكي مع لي شيبس محلولين ومزلعين مع مشروبات غازية بزاف محلولين كل نوع شاربة منو شوية مع علب شوكولا محلولين وماواكلاش منهم …كتاكل غير فالكفتة وفخاض الدجاج وحااالة عينيها فالتلفاز … جاسم تمشى حتى جلس على الأرض جنبها كايشووف فيها وهي كاتشووف غيير فالتلفاز …)

شيماء : جيتي

جاسم : مزال

شيماء مدات يدها هزات فخضة ديال الدجاج كتاكل واليد الأخرى شادة فيها حبة كفتة … وعينيها ماحيداتهمش من التلفاز )

جاسم : شيماء شحال فالساعة

شيماء (جاوبات مامسوقااش وفمها عامر ) : ماااانعرف

جاسم شاف أمامو فكمية هذاك الأكل لي ضربات فيه النصف وخلطات ومشروبات غازية كثيرة زيير على يديه كابح عصبيتو ونطق بهدوء )

جاسم : شيماء هادشي كتيير عليك بزاف وكلو لحوووم وغازات وراه جووج2 دلييل

شيماء نطقات وهي حااالة عينيها فسبوعة فالتيفي ماشافتش فيه كاااع ) : واااو كايحمقووو دابا سبعوعة كلهم بهذاك اللون ماكاينش شي سبع بيض ولا أسود بحال مثلا تايغر لونو بيض وهو من فصيلة النمور الملكية النادرة واش مكاينش شي سبع بيض

(جاسم تنهد وناض يجمع ذلك الأكل من أمامها غير حط يدو على طبسيل الكفتة وهي طير شدات ليه يديه ومخنزززرة فيه )

شيماء : تشااا ريح🦚الفقرة 2 🦚

شيماء : تشااا ريح

جاسم خنزر فيها هو الآخر حتى سكتات وغوت ) : شيماااء الوحم وفهاااااامتو ولكن راااه عندك الضغط مامستااقرش والطبيبة منعات عليك اللحوم الحمراء ونتي كليتيهم فالغذاء وفالعشاء ودااابااا شوفي شحال كلييتي ومزااال غاكاتاكلي عالأقل كولي فواكه ولا خضر اللحم يوميااا و تلاث مرات فاليوم وبكميات كبيرة واش حماقيتي

شيماء : عينيها دمعو ) هئ واااحط وااا طبسيلي واااخليني يااه هئ

جاسم تنتر منها وناض حيدليها طبق الكفتة وخلا الدجاج) فييك جوع كولي الدجاج عالأقل لحم أبيض ماغايضركش ولا نجيبليك فواكه ولا نعلمهم يصاوبوليك شوربة خضر أما اللحم لا وراك كليتي بزاف منووو بزااف اليوم

(شيماء وقفات تابعاه كاتحاول تحيد ليه الصحن وهو ضغط على زر فالحيط جنب الباب جاو عندو الخادمات عطاهم الصحن وجمعو كاع روينة ليدارت شيماء وهو واقف عليهم حتى نقاو الجناح ومشاو …استداار يشوفها لقاها كاتبكي جالسة فوق السرير وشادة لوسادة عاضاها بسنانها وكاتشهق ..وتمشى بخطوات سريعة جلس حداها ومد يدو حيد ليها لوسادة وكايمسح ليها الدموع وهي تنترات منو ووقفات )

شيماء : هئ واا حرام عليك هئ أش غاندير رااه ماشي لخاطري كناكل بحاليلا ماكليتش كاع مكنشبعش خصوصا اللحم كانحس بلي يلا ماكليتوش غانحماق هئ وكاتجيني الحكة الحكة (ومدات يدها كاتحك فبطنها بالجهد وهو بسرعة وقف شدلها يدها )

جاسم : شيماااء تهدنيي

شيماء تنترات منو ) بعد مني أنا مادرت والو غير تناكل هئ ونتا حيدتيلي طبسيلي و…. ( سكتات وخرجات عينيها وحطات يدها على فمها ومشات كاتجري لطواليط وهو تبعها بسرعة ….جلسات كاترض وترض بزاف كل شيء كلاتو رداتو حتى جاتها السخفة وجاسم هزها غسليها مزيان وداها للسرير حطها وهي تكات فاشلة )

جاسم : دقيقة غانعيط للطبيبة

شيماء : لا أنا بيخير (وغمضات عينيها)

جاسم: شيماء كانعتاذر غير خفت على صحتك نوضي غانقوليهم يجهزوليك طبق آخر وكولي ماغانمنعكش وماغانعاودش نمنعك على الأكل

شيماء حلات عينيها مبتاسمة وشافت فيه ) بغيت لكوطليط وسوسيس وضلعة محمرة ولقطبان دالكبدة وبغيت لكرعين وخليلي الراس مبخر هو لخر نظير بيه ظيسير

جاسم خرج فيها عينيه )

شيماء : مالك

جاسم : واش واش دابا !!!!؟!؟!؟!؟!؟!؟🦚الفقرة 3🦚

جاسم : واش واش دابا !!!!؟!؟!؟!؟!؟!؟

شيماء : لا (تكعدات عنقاتو وخشات راسها كاتشم فعنقو ) حتى لصباح أمم ريحتك زوينة

جاسم بورشاتو وضور يدو حظنها وتكا على السرير وهي تكات فوقو كايلعب فظهرها )

جاسم : رديتي كل شيء واش كاتحسي بنفسك بيخير

شيماء : مغمظة عينيها فحظنو وكاتشمشم فيه )إمم بيخير فيا لعياء

جاسم : واش مافيكش نعاس

شيماء : نعست ملي دخلت لجناحي غير شوي هادي باش فقت

حاسم : علاش فقتي

شيماء : شفت كابوس نضت مخلوعة كانقلب عليك خرجت من الجناح وجيت حتى للمكتب لقيتو مسدود وسمعتكم كاتهضرو مابغيتش نقاطع اجتماعكم ورجعت جلست كناكل ونتفرج

جاسم خنزر ) أشمن كابوس وعلاش ماعيطتيش عليا

شيماء : نفس الكابوس المرعب الظلام وأنا كانتخنق ونتا كلك دم من بعد أنا كانطيح من جرف وشي واحد كايضحك

جاسم زير عليها عندو وصدرو كايطلع وينزل ) هذاك غير كابوس عمرو يوقع عمرني نسمح طراليك شيحاجة ولو على جثتي وعمرني نصبر تبعدي مني أو تآذاي

شيماء : وأنا عمرني نسمح طرا لبنتي جمانة أو نتا شيحاجة أممم ريحتك زوينة بزااف

(جاسم نوضها من عليه ودورها ولات عاطياه بالظهر ضور يدو على بطنها وخشى راسو فعنقها ونطق

جاسم : علاش ماتقوليش ولدنا

شيماء : بلا ماتبدا هاذ الموضوع تاني قلت بنت صاف هي بنت

جاسم كايهضر وهو كايوزع قبل على عنقها وكتافها ) : وا هو بصراحة من هاذ لوحم على سبوعة ديالك وعرام داللحم لي كاتاكلي موووحال تكوون بنت هذا ولد ولا شي سبع

شيماء ضحكات وشافت فيه ) علاه لي سبع أش متوقع منو يولد يا أزعري

جاسم : إذن ماعندكش مانع يكون ولد

شيماء جمعات الضحكة خنزرات واستدارت وهو رجع خشى راسو فعنقها ) لا لا بنت

جاسم تنهد ) واخا إن شاء الله أكما تقلقات مني ذات القزحيتين حيت حيدت ليها صحن الكفتة

شيماء : لا غير هو غذا غناكل لي بغيت وداكشي كاع لي طلبت غادي ناكلو أنا وجدي زيدان

جاسم : واخا (باسها فعنقها وبدأ كايلحسها ويدو حولها من بطنها لصدرها كايبعز فيهم هي كاتهز مع لمساتو ونطق بهمس ) وأنا مناكلكش

شيماء : خلي حتى لغذا عييت والله ورجلي منفوخين عليا بالمشي اليوم (شافت فيه) كنواعدك غدا بليلة زوينة وماغانقوليكش باراكا

جاسم ابتاسم ) : واخا يلاه نعسي

شيماء : ونتا

جاسم تكعد وشد رجيلاتها كايماصي ليها كايدوز يدو بحنية على طول رجليها ) غير تنعسي ننعس وماتخافيش غانبقا حداك حتى تفيقي

شيماء ارتاحت من لمساتو ومساجو حركاتليه راسها بواخا وغمضات عينيها مشات ….جاسم جلس مدة كايماصي ليها بحنية رجيلاتها فخاضها …حتى شافها نعسات وتكى حداها وكل تفكيرو تشغل بهاذ الكابوس لي ملازمها عيا يحلل فيه مافهمش المغزى ولكن لي متأكد منو أنه يموت وهي ماتقاصش منها شعرة ويلا وقعاتليها شيحاجة يتبعها ……هز السوفيطمة من على بطنها وبدأ كايتلمس فبطنها وكايوز عليها قبل وكايتخيلها ملي تنفخ وهو فرحان ببنتو أو ولدو حط راسو عليها وهو ينعس …..❤

☘🥕☘🥕☘🥕

الصباح الساعة 10 صباحا ….شيماء حلات عينيها وتكعدات لقات نفسها ناعسة فوق صدر جاسم العريض والعاري ابتاسمات وباستو فصدرو ومدات يدها كاتلعت فشعرو وهو ناعس دازت ليه للي زابدو كادوز صبيعاتها على كل حبة برقة وكاضغط عليهم قااااصحين ضحكات بصوت رقيق ودازت للوشم كاتتأملو كايحمقها وعظلات وعروق يدو ساعة وهي فايقة كاتتإمل وتلمس جسدو القاصح و تسارات فكل صدرو ومنين ما دازت كاتخلي قبلة خفيفة باش ماتفيقوش ماحسات حتى قلبها تحتو بسرعة وخشى راسو فعنقها ناعس فوقها وهاز تقلو عليها خصوصا بطنها كايرد بالو مايضغطش ليها عليه..)

شيماء : ههه نوض فيا جوع

جاسم نطق بصوت نعس ) مزال لحال ونتي كاتقلبي عليا عالصباح🦚الفقرة 4 🦚

شيماء :ههه مادرت والو قصت غير ممتلكاتي الخاصة كايحمقني وشمك وعظلاتك وعضلات يديك المنفوخين وهادوك لحبات لي فبطنك وريحتك فنة ..

جاسم : أمم وداكشي لي لتحت من ليزابدو هو ماكايحمقكش (وعضها فعنقها)

شيماء: أح ألعضاض لماسخ نوض عليا أو واش ماغاتمشيش للمحكمة ليوم

جاسم تكعد وقابل وجهو مع وجهها ونطق ) خاس نمشي كاندرس ملفات العشائر والكتب لي لقيت فغرفة ليوجين

شيماء : علاياش كايهضرو هاذك الكتب

جاسم : كتب عن السحرة وأخرى عن الهجائن وعدة كتب عن قوى المتحولين

شيماء : السحرة ؟

جاسم : أمم كانو شحااااال هاذي ولكن انقارضو

شيماء : نبق لي انقارضو غا المغرب عامر سحارات وشوافات

جاسم : لا ماشي بحال وماشي هذاك النوع من السحر السحرة لي كانهضر عليهم سحرهم مبني على تعاويذ وسحرهم كان قوي وبزاف كانو هم ألذ أعداء المتحولين وكاينة أسطورة كاتقول أن سر ظهور طاقة المتحولين أول مرة وظهور قوانا وهادشي قبل ألف عام… هو تعويذة من طرف ساحرة ألقتها على كوبل منحاتهم قوى والكوبل ولدو وولادهم ولدو حتى تكونات عشيرة أول مرة وهاكا انتاشرو المتحولين …….المهم هاذشي حتى واحد ما متأكد من صحتو كاتبقا مجرد أسطورة من بعد وغانعاودليك بالتفصيل (تگعد من فوقها جالس) غانمشي لقصر الرومانوف نقضي أشغالي ساعة وغانرجع ماتخرجيش من الجناح حتى نرجع

شيماء : تگعدات حتى هي ) كيفاش مانخرجش علاش

جاسم : حييت بغييت غانمشي بقوة التنقل ونرجع بقوة التنقل فاا تسنايني هنااا حتى نرجع (طار عليها ببوسة وناض للدوش ..دوش بالخف وتوجه للدريسينغ روم كايلبس وشيماء واقفة حداه حاضياه)

شيماء : عنداك ترجعليا تاني فيك ريحت شي امرأة غانقتلك أجاسم

جاسم شاف فيها ) وتقدري تقتليني

شيماء : آه غانقتلك بلعصى

جاسم : ضحك ) عطر امرأة واحدة لي كايحمقني هي نتي ريحت شعرك كل جسدك عطرك لي اختاريتو ليك أما باقي العطور النسائية كاتخنقني

شيماء : وريحت ماماك عاقل عليها

جاسم شاف فيها ) : عمرني نسيتها وعمرني غاننساها حيت عطرها نفسو العطر ليخديتليك ولي كاديري منو وعمرك غاديري غيرو

شيماء خرجات فيه عينيها ) ححلف قول والله هذاك العطر ديالي لي أحم جبتيلي منو أول مرة فمكناس ومن بعد لقيت منو عدة زجاجات فالدريسينغ روم ديالي هو نفسو لي كانت كادير الخالة ريبيكا

جاسم : آه

شيماء مالقات ماتقول وهو كمل لبسو وقف أمامها وعنقها )

جاسم : غانمشي دابا ساعة نكون عندك ماتخرجيش حتى نرجع

شيماء : واخا

(باسها فمها بحب واختفى …وشيماء تمشات حتى لجيهت الميك أب حلات درج وخدات العطر بين يديها )

شيماء : عاد فهمت ميولو الهوسي لهاذ العطر وعلاش قاليا مانديرش من غيرو ..حيت ديال حبو الأول ماماه وعطاهليا أنا (عينيها دمعو ) بحال حذائها ولكوليي ديالها .. أنا عمرني نقدر نعمر الفراغ لي خلاتوليه فقلبو ياريت كون غير قدرت نرجعها ليه (مسحات دموعها) غانحاول عالأقل نعوضو (ابتاسمات وهي ترش من العطر )الفقرة 5
☘☘☘

فجناح باربرة لي نااعسة حتى كايزعجها تخرشيش فالبيت وأصوات غريبة خلاتها تفيق …ناضت مخسرة ملامحها مشعككة بزز حلات عينيها كاترمش وكاتفوه حتى بان ليها إيفان أمامها هاز بعض العلب …ناضت مخرجة فيه عينيها وبدات تفتف كاتقلب على بينوارها حيت لابسة غير سوفيطمة مشبكة ….

إيفان : صباح الخير ياذهبية الشعر خاصتي

باربرة لبسات بينوار وخنزرات فيه ) وااااش نتا هبيل داخل عليا هكا عرفتي غانبقا نطرق عليا لباب بالساروت من الداخل

إيفان حط ليها علبة على سريرها وباقت ورد ) نووضي سربي دوشي ولبسي هاذ الفستان لي جبت ليك

باربرة : ششنو علاش

إيفان : وي هاف أبارتيي (عندنا احتفال)

باربرة : أشمن حفلة ؟

إيفان : واش غانبقاو هنا وغير كاتسولي نوضي يالاه و لبسي وهبطي وعنداك ماتلبسيش هاذ الفستان ليجبت ليك

باربرة : أبلاتي علاياش غانحتافلو واش عيد ميلادك

إيفان شاف فيها مبتاسم ) آه عيد حياتي

باربرة ابتاسمات ) واو وعلاش يلاه كاتقولها ليا ماخديتليك حتى كادو ومافراسيش

إيفان : غاتعطيني كادويا اليوم وأحس كادو

باربرة : كيفاش

إيفان : غانوض عندي مايدار يلاه لبسي وماتعطليش (خدا يدها باسها وخرج)

(باريرة تسناتو حتى خرج ومدات يدها حلات العلبة وجبدات فستان أميرات من الحرير باللون الذهبي الأصفر وتصميمو كلاسيكي …والعلبة الأخرى لقات فيها تاج من الذهب مصمم للفستان …وباقت ورد أصفر مع حذاء راقي ….باربرة حطات داكشي كاتشوف فيه باستغراب )

باربرة : راه عيد ميلادو وجايبلي أنا كادوات… راه أنا ليخاسني نهديه شيحاجة وهيا ناري مالو مع اللون الاصفر ماعنديش معاه بزاف أووف واخا نديرليه خاطرو اليوم عيد ميلادو ولبس هاذشي (ناضت للحمام دوش )

☘☘☘

عند إيفان لي طيحات عليه باربرة فكرة عيد ميلاد فاداز على كل الأجنحة دالبنات لي ناعسة فيقهاو قال لكل لبنات يلبسو سواريات ويهبطو حيت عيد ميلادو وهو نظم لإحتفال كبير وهن فرحووو …وداز حتى على الشباب علمهم واحد واحد خلا غير إيميليا حيت غاتفرشو …وصل لجناح شيماء ودق مرة وحدة يلاه غايحل عليها لباب حتى نقز عليه تايغر طيحو وطاح فوقو كااايزمجر )
☘☘

داخل الجناح شيماء لي يلاه خرجات من الدوش غير بفوطة قصيرة وكون دخل عليها إيفان هكاك كون صفاهاليه جاسم لي حاضيها من الكاميرات وهو لي سيفطليه تايغر …سمعات الدقة فالباب وهاتفها صونا فنفس الوقت هزاتو لقات جاسم و شدا🦚الفقرة 6🦚

جاسم : شيمااء خوك لي دق لبسي عاد حلي ليه

شيماء : هاء واش نت خدام ولا حاضيني وراني ماشي هبيلة نحل ليه وأنا هكا وراه قبل ماندخل للدوش سديت عليا لباب من الداخل واخا يحل مايتحليهش

جاسم عاد تهدن ) واخا كون دخل عليك هكاك كون أحم يلاه أنا غانقطع

شيماء : كوون أش راه تعاود ضربو أجاسم

جاسم قاطعها ) : واخا فهمت ماغانضربوووش غير غانقتلوووو

شيماء : هاء شدار مسكين راه غير هبيل

جاسم : لبسي وحلي لباب للهبييل قبل ماياكلو تايغر وماتخرجيييش حتى نجي

شيماء شهقات) : وييليي واخا واخا يلاه بسلامة مووح💋

(وقطعات ومشات كاتجري للدريسينغ روم لبسات بسرعة ومستوووورة دارت فوطة على شعرها ومشات كاتجري حلات لباب وهي تشهق لقات تايغر مزالو ممحط إيفان على الأرض وواقف فوقو وإيفان كولو عرقان و كايحزر فيه قرب يبكي )

إيفان : وتا نوض عليا أصاحبي تا والله ماكنت غانبوسها والعاداو وامانعاودش نبوسها فهمت واتا نوض خلينا نتفاهمو واش ناوي تاكلني راه لحمي قاصح والله مانتمضغ ليك تا نوووض

شيماء غوتات ) تاااايغر

تايغر شاف فيها وبعد على إيفان واخا هكاك بقا واااقف عليه

شيماء مدات يدها نوضاتو وهو كايضحك )

إيفان : هههه هاد لمش نتاعك كايفكرني فشي ناس (جاسم)

شيماء : زغبي كايعجبك تاكل لعصى

(إيفان مد يدو قرص ليها لحنيكات وتايغر زمجر عليه بقوة حتى قفزهم بجوج )

إيفان : هاااهوا رااااسي هاااهوااا مبعد منهااا غاهدااا أصاحبي

شيماء (كاتهضر وهي كاتتفحص وجه إيفان يديه كولو ) :أحم خليك منو أ إيفان و قولي مالك واش نتا بيخير واش خاساك شيحاجة قولهاليا ولا بغيتي شيحاجة ولا أكما دارليك شيحد شيحاجة

(إيفان سكت كيشوووف فيها ويااه شحال فرحان بهاذ الأسئلة وبعيونها ليكايتفحصوه بقلق كاتشوف أكما فيه شي ضربة أو خدش ..وأسئلتها له بنبرة صوت كدل على خوفها عليه واهتمامها خلاو عينيه دمعو … حنا راسو هو راه أمو لي والداه وعمرها سولات عليه هكا …)

شيماء خنزرات وولات كاتنهج وهي كاتشوف فيه) وااش جاسم ياك دارلييك شيحاجة وااخا أنا غانديير حل لهاذشي (استدارت دخل وهو يزرب عليها شدها من يدها ودخلها للجناح وسد لباب )

إيفان : تيي مالك كاطيري دغيا لسقتيها فيه مسكين حسن عوانو معاك غاطيريليه لفرخ

شيماء : هيوا مالك

إيفان : والو غير فرحان حيت عندي أخت بحالك (تنهد) كون كنتي فحياتي شحال هاذي شحال من حاجة كانت تتبدل

شيماء : مافهمتش

إيفان مد ليها ساشية وهي خداتها وحلاتها طلات بانليها فستان فالأسود)

إيفان : بغيتك تلبسيه اليوم

شيماء : شافت فيه) إيفان أحم ماقاصداش نرفض هذيتك ولكن ماغانقدرش نلبسو جاسم أغلب الأوقات هو لي كايختارليا ملابسي ومستحيل نعصيه فهادشي

إيفان : واخا ولكن شوفيه بعدا (نطق بهمس) عارف راجلك هو مرادف للغيرة وهادشي علاش اختاريتليك فستان مستور وعرفتيي شحال صعيب تلقاي فستان مستور فبلد لعراء ساعتاين وأنا كانضوور عليه🦚الفقرة 6🦚

شيماء ضحكات ومدات يدها وسط الساشية جبدات الفستان وطلقاتو أمامها كان بتصميم سيغان (حورية بحر) أسود لامع وبليدين)

شيماء : وااو زويين ولكن بلاتي هذا راه كايتلبس فالحفلات

إيفان نطق ببابتسامتو المعهودة ) آآه اليوم عندييي مهم بزاااف

شيماء : ولكن اليوم ماشي عيد ميلادك راه داز هادي شهراين

إيفان خرج فيها عينيه ) ع عاارفة تاريخ ازديادي

شيماء : أحم آه قالتلي ماما كل شيء عليك

إيفان ضحك والفرحة غاتخرج ليه من عينييه)

شيماء : دابا علاش جبتيلي هذا وعلاش بغيتيني لبسو اليوم

إيفان : واخا غانعاودليك كل شيء اليوم غااانطزوج

شيماء خرجات فيه عينيها وهو عاودليها كل شيء… )

شيماء : كان خسك تاخذ رأيها فالأول

إيفان : ماتحبطينيش هي غاتوافق أكيد أنا متأكد أنها كاتبغغيني

شيماء : إيفان باربرة راه دازت من تجربة ماساهلاش فاحط كل الإحتمالات فبالك وأنا معاك وغانساندك كون هاني

إيفان ابتاسم ) اليوم غانتزوج مهما كلف الثمن وغدا تصبح باربرة حاملة غاتجيبليا بنت نزوجها لولدك

شيماء تزنكااات وهي تحنا هزات بانطوفتها وجلسات تعطيه ) ألماسخ تانتا ماكاتحشمش ورااه أنا حاملة ببنت ماشي ولد هاك هاك

إيفان كاينقز مع شحطاتها وكايضحك وهرب كايجري خرج )

إيفان : ماتنسايش تلبسيي فستاني

شيماء : بلاتي مانوااعدكش غانشوف جاسم إييلا بغاا

إيفان حرك ليها راسو بواخا وخرج كايضحك وسد عليها باب جناحها)

شيماء تنهدات وهي تهز الفستان حطاتو على السرير منشور وبقات جالسة كاتشوف فيه حتى رن هاتفها ..هزاتو وجاوبات )

شيماء : جسومتي

جاسم : زوين تقدري تلبسيه

شيماء خرجات عينيها ووقفات ) ب ب بصح

جاسم : آه بغيتي تلبسييه لبسيه ماتقويش المكياج وماتلبسيش كعب عالي بزاف

شيماء : ظنيتك غاتلوحوليا

جاسم : تنهد) غير لبسيه ماشي مشكل وكون كان عاري ما

شيماء : قاطعاتو ) عرفت ممنوع لعرا فهمتك وحتى أنا ارتاحيت فالمستور

جاسم : هذاكشي الآخر لي جابليك راه مالحتوش غاتلقايه مع باقي أغراضك فدريسينغ روم

شيماء : هه لالا شييحاجة واقعة فالعالم أجي أكما درتي شي زبلة وكاترطبني بهادشي

جاسم : ههه ماواقع والو المهم عندي إيفان مايقربش منك وعطرك ماتبدليهش وماتعرايش هداياه الأخرى تقدري تحتافظي بيها

شيماء : هه كنبغيك

جاسم : كنحماق عليك شويا وغانكون عندك لقاك واجدة

شيماء : واخا

☘☘☘
أسفل القصر لي كولو تزين الورد والشموع فكل مكان وفقاعة كبيرة كلها ديكورات ….محطوط بوفي من أكل وحلويات وديكورات رااقية طاولات مزينة وإيفان واقف عليهم ولي سيرفور غير كايجهزو …الفرقة الموسيقية بداو العزف البيانو والكيتار …بخلاصة إيفان جهز كل شيء مانسا والو …. ومعاه الجد لي غير تاياكل وهو الآخر فرحااان ….إلتاحقو بيه الشباب كل واحد لابس بذلة رسمية وقفو فطاولة كايشوفو فإيفان …

جوكار : دابا هادشي كوولو عيد ميلاد

غسان : هذاك سفريط كايخطط لشيحاجة🦚الفقرة 7🦚

غسان : هذاك سفريط كايخطط لشيحاجة

أمير : إححح عالأقل نفرحو شوية

هارون لي شاك فالأمر وعينيه غير على إيفان ) مكنظنش هادشي كولو عيد ميلاد

عدنان : مالو مايفرحش براسو خليه يدير لي بغا

آرجون: مدامو جاسم موافق فا عندو الحق يدير لي بغا

فيليكس : فين لبنات

عدنان : دزت على تارا قاتلي مزال كاتوجد راسها وغاتهبط مع لبنات

غسان : حتى أيار

دياب : حتى جاكلين جرات عليا

جوكار : إوا سبحان الله راه ديما دخلات معهن فالحزب حتى هي جرات عليا

قاطعهم إيفان ليجا وقف كايشوف فيهم فرحااان ) نساااابي لعزااز جبتوليا شي كادوات ولا والو

دياب : وا صاحبي نت مفيقنا عالصباح عاد علمتينا كون قلتيها من قبل يجيك كادو

إيفان : يحفظاااك أصلا اليوم غناخد أحسن كااادووو

☘☘☘

عند شيماء لي كملات لبس وميك أب وقفات شافت نفسها فالمرآة … فستان أسود راسم كل معالم جسدها وصدرها المثير ميك أب عيون أسود سموكي مع رموش اسطناعية عطات شكل مثييير لعيونها أكسيسوارات غالية ولامعة بخلاصة جات قنبلة متفجرة من الأنوثة ….خدات عطرها رشاتو وهي كل بالها مع باربرة هي خايفة بزاف ترفض إيفان راها غاتدمرو …شيماء شافت فعينيه حماس وحب إيلا رفضاتو غايتجرح هو واخا كايبان مامسوقش وضاااحك إلا أنو حساس ….تنهدات وخذات هاتفها شافت الساعة الواحدة زوالا جاسم تعطل عليها وقفات وتمشات حتى لجنب الباب حلاتو وطلات كاتشوف وهي تخرج توجهات لجناح باربرة دقات مرة وجوج وحلات الباب طلات لقاتها ماكايناش …دازت لجناح تارا مالقاتها وأيار حتى هي ظناتهن هبطو وهي تمشى هابطة بسرعة خاسها تهضر مع باربرة …(لبنات مجمعات كلهن فجناح جاكلين) …..
☘☘

فالأسفل تجمعو كل الأعمام والجد زيدان مع الجد عرفان والشباب مع إيفان بقاو غير لبنات وشيماء وجاسم ليمازال ماجاو …. كايهضرو بيناتهم وكايشربو مشروبات غير كحولية مع موسيقى راقية ولي سيرفور رجال موزعين كايقادو لبيفي دالغذاء …

شيماء هبطات مع الدرج المزين بالورد وهي كاتبحث بعينيها على باربرة حتى بانوليها غير الشباب والأعمام والجدين فالقاعة استغربات وهي تمشي فاتجاههم ولي سيرفور حالين فيها فامهم لدرجة أنه لي كايدير شيحاجة حبسها وكايشوفو فيها خصوصا عينيها….)

دياب حول نظرو للدخلة دالقاعة بانتليه جاية وكل لي سيرفور كايشوفو فيها )

دياب : هادو علاياش كايقلبو

)شافو كلهم فاياش كايشوف بانتليهم شيماء جاية حانية راسها ولي سيرفور كايشوفو فيها وبعضهم بطريقة شهوانية )

فيليكس : شووو ولاد لكلاب كي حالين فيها فامهم غانمشي نعمي زامل بوهم واحد بواحد

جوكار : زيد نعاونك

أمير : خااسهم درس نيت

آرجون : جاسم ماغايعجبوش الأمر

( يالاه غايتحركو كلهم فاتحاه شيماء حتى كايبانليهم جاسم هابط مع الدرج لي خلف شيماء بخطوات سريعة حتى ووقف مكانو كايشوف فهاذود لي سيرفور ومخنننزر )

غسان : وا قودووها

إيفان : ناري عرسي غايتحول لمذبحة

شافو فيه كلهم مخرجين عينيهم )🦚الفقرة 8🦚

شيماء زايدة مع القاعة حتى قفزها بتعيطتو وقفات واستدارت شافت فيه )

جاسم : شيماااء (تمشى حتى وقف جنبها وشد يدها وخنزززر فهاذوك لي سيرفور وغوت )

جاسم : قووودووو عليااا برااااا قبل مااانصدق قاتل شي زاامل منكم

(تدخل إيفان بسرعة خرج كل لي سيرفور جرا عليهم وجاو بلاستهم خادمات القصر …)

جاسم خنزززر فشيماء وجرها بعيد عليهم شوية وهضر معاها بحدة ) أش قلت لييك أنااا هااا على قبببل هاااذوك لكلاب لي بقاااو حاالين فيك فامهم قلت لييك تسنااايني نهبط معااااك ماتهبطييش لقصر عاامر رجال وخدم ونتيي مامسوقااش ودااايزة من وسطهم

شيماء : جاسم تهذن راه كنت كانتسناك غير تعطلتي و خاطري مامهنينيش خايفة بزاف باربرة ترفض

جاسم : شييماء نتيي لي كااتهميني نتيييي قلت لييك تسنااي هي تسنااي

شيماء شافتو كاينهج بالأعصاب وهي تعنقو خشات راسها فعنقو) صاف تهدن مانعاودش أحلالاه ريحتك وشحاال فنة

جاسم ابتاسم فلبلاصة نساتو عصبيتو وهي معنقاه زيرات عليه وهما بجوج وسط الشباب وهي ماحاساش كاع غمضات عينيها وجالسة تستنشق عطرو وتبنن )

دياب وكلهم بعدو نظرهم من عليهما حشمو إلا واحد إيفان والجد لي ماعندهمش الحشمة فقاموسهم )

الجد : شوووو لحلووف كي باعجليا طفلة

إيفان : راه هيااا لي باعجااه أجدي

الجد وإيفان طلقوها بضحكة شريرة )

(شيماء حتى سمعات ضحكتهم عاد بعدات على جاسم كاتولول وكلها مزنكا خلات جاسم كايضحك قرب وهمس ليها حدا ودنها )

جاسم : ماتنسايش وعدك ليا فلييل (وباسها فودنها وهي مبتاسمة )

شيماء : ماغانساش واعدتك وهانت غاتشوف غان…(سكتات وهي كاتشوف فلبنات كلهن هابطات ومعاهن إيميليا لي مافاهمة والو هي عارفة أن اليوم ماشي عيد ميلاد إيفان فاعلاش كذب على لبنات …باربرة وسطهن بفستانها الملكي الأصفر والتاج جات كالأميرة وبوكلات شعرها عطاها شكل رااقي …جاكلين لي مخليليها دياب كل الحرية فثيابها عمرو تشكا أو قاليها شيحاجة حيت عارف عقليتها أمريكية ..لابسة فستان قصييير بالأزرق مع بوت طوييل ….أيار بفستان راقي لامع مفتوح حتى لفخظ …ديما بفستان خفيف وراقي عاري الظهر فالشيبي …تارا بفستان من الفوق أسود والأسفل باج منفوخ وقصير …أليشا بفستان كيوت كولو ألوان مع حذاء بنفس الشكل…وإيميليا بفستان أبيض عادي (الصور) جايات كلهن وتايغر فجنب جاكلين …تقدمو الشباب كل واحد أخذ حبيبتو وإيميليا تمشات بسرعة وقفات إمام إيفان لي حاال فمو وعينيه فباربرة

إيميليا بهمس ) وااش حماقيتي علاش كاذب على الناس أشمن عييد ميلاد

(إيفان ماجاوبهاش مبنج وهو كايشوف فذهبيتو تخطاها وتمشى فاتجاه باربرة لي
بقات غير هي واقفة الوسط ووقف أمامها إيفان حنات راسها جات تخطاه ورجع وقف أمامها وهي تزنگات ولات ضور فعينيها )
🦚الفقرة 9🦚
(إيفان ماجاوبهاش مبنج وهو كايشوف فذهبيتو تخطاها وتمشى فاتجاه باربرة لي
بقات غير هي واقفة الوسط ووقف أمامها إيفان حنات راسها جات تخطاه ورجع وقف أمامها وهي تزنگات ولات ضور فعينيها )

باربرة بهمس ومخرجة عينيها فإيفان ) أحييد من طريق واش هبلتي خووتي كايشوفو

إيفان ابتاسم وأخذ يدها وشاف فيهم كلهم ونطق بصوت مسموع )

إيفان : شكرا على حضوركم اليوم بالنسبالي أحسن نهار فحياتي (شاف فباربرة لي كتحاول تتنتر منو حانية راسها ماقدرات تشوف فحتى واحد وكلها مزنننگة )

إيفان : اليوم ومن بعد ماخديت موافقة رئيس العشيرة وكبراء العشيرة ونسابي كلهم غانطلب من باربرتي وأمامكم كلكم الزواج (شاف فباربرة وتحنى على ركبتو وجبد علبة خاتم حلها أمامها …)

لبنات كلهن وإيميليا وحتى الشباب من غير جاسم تصدمو ولكن ماشي أكتر من باربرة لي تبلوكات وعينيها غير على إيفان )

شيماء سرطات ريقها وهي كاتشوف فباربرة وحاسة بلي ماغاتوافقش )

باربرة هزات راسها شافت فيهم كلهم حتى من جاسم وناصر ورجعات شافت فإيفان لي مزال محني على ركبتو )

إيفان : باربرة كانتسنا جوابك ولعدول كايتسنانا بجوج

(باربرة خرجات فيه عينيها مرة أخرى يعني هو ماشي كايخطبها هو باغي يتزوجها اليوم نيت لا ومقرر وموجد الحفل وكل شيء راسو بلا شوارها …ولات كاتنهج وأفكار خايبة طاحو فبالها وفجأة تفكرات حمزة والشمتة لي شمتها حملها إجهاضها والمعاناة لي عاشت بسباب كل هاذا شافت فإيفان وبدات تبكي وكاتهضر بالجهد)

باربرة :هئ علاش درتي كل هادشي بلا ماتسولنيي واش موافقة ولا لا هئ واعلاش ونتا مقرر بلاصتي وااش أنا مونيكة

إيفان بدأ قلبو كايضرب بقوة وقف وشد يدها ) لا لا لا ماشي هكا غير بغيت نفاجأك

باربرة : واا مابغييتش هئ شكون قاليك بغيت نتزوج هئ أنا مكنتيقش فيك شكوون قاليا غاتبقا معايا دييما هىء أناا ماموافقاش

(تنترات منو و استدارت غادية كاتجري فاتحاه الباب الخارجي للقصر خلات إيفان جامد مكانو ويلاه غايتحرك يتبعها شافو جاسم ويلاه غايمنعو حتى نطقات شيماء بغوات)

شيماء : إييفان🦚الفقرة 10 🦚

شيماء : إييفان

(إيفان وقف وشاف فيها كاينهج )

شيماء شافت فجاسم ونطقات ) شوية وغانرجع (ماتسناتش ردو طلقات يدو وتمشات وقفات أمام إيفان وابتاسمات)

شيماء : أنا غانهضر معاها

إيفان لي تلف) ل لا غير غير جلسي

شيماء : إييفان (مدات يدها حطاتها على حنكو بحنية وجاسم خرج عينيه فيها وزيير على يديه )

شيماء : سمع تهدن ماوقع وااالو راه ردة فعلها طبيعية راك صدمتيها وهادشي علاش قلت ليك هضر معاها بوحدكم أولاقبل مادير هادشي …أنا غانمشي نجيبهاليك كون هاني خلي الموسيقى وجيب لعدوول شوية وغانجي أنا وياها

شافت فجاسم والكل ونطقات : تسناو غانرجع أنا وباربرة

(رجعات شافت فإيفان ابتاسمات ليه وهزات فستانها من الأمام حيت طويل …وتمشات بخطوات سريعة خارجة تابعة باربرة )

إيفان تبعها بعينيه حتى مشات وتمشى جلس على كرسي جنب طاولة خدا مشروب وشربو فدقة حتى وقف عليه الجد )

الجد : لاتقلقش أوليدي باربرة مكلخة وشيماء بنتي غاتردليها عقلها

إيفان ماجاوبوش حنا راسو وكايحس بنفسو مخنوووق كل شيء ضاع منو

☘🍭☘🍭☘
صديقتي ان شعرتي بالوجع وبكيتي يوما فلا تنسي نصيبي مما يؤلمك فليس من العدل ان نضحك سويا وتبكي انتي بمفردك. 💜👭
☘🍭☘🍭☘

شيماء خرجات برات القصر شافت أمامها بانوليها غير ليكارد ليغير شافوها حناو راسهم ..استدارت تمشات مع جنب القصر حتى بانتليها باربرة جالسة على درجة وحانية راسها على ركابيها وكاتبكي بصوت مسموع …تمشات حتى جلسات جنبها ……وباربرة هزات راسها شافت فيها كاتبكي )

شيماء : تفكرتي حمزة ياك

باربرة : هئ كان مواعدني بحفل زفاف كبير فقاعة كبير بحال هكااا ورد موسيقى ناس فستان أبيض كلها أشياء حلمت بيهم غير معاااه ورسمتهم فدماغي هئ حتى ملي وافقت على هارون عمرني تخيلت راسي مراتو و اليوم إيفان هئ إيفان

شيماء شافت فيها ) ياك كاتبغييه ياك بغيتيه حتى قبل مااتشوفيه بغيتيه من ميساجاتو

باربرة : ماشي بحال

شيماء : أشنوو ليماشي بحال بحاال واش ظابا غاااتنكري أنك كاتبغيييه أنااا شفت كيفاش خفتي عليه نهار المحكمة والغوتااا لي غوتيي ملي كان غايتضرب شفت كيفاش كاتشوفي فيه بغيرة ملي كايمدح فوحدة من لبنات ..واش هادشي كووولو عندك لعب

باربرة وقفات كاتغوت ) ماااشي لعب هئ ولكن الزوااااج أشيماااء ماقال خطبة ماقاال صداقة نييشان لزواااج شكون قاليا إنه ماغايخلينيش غدااا ها ولا نحمل وينكرنيي

شيماء وقفات وغوتات بأعلا من صوت باربرة) إيييييفففاان أبااااربرة هو ماااشي حمزة نساااي علييك حمزة هو ماااضي ماتخليهش يوليي عقدة فحيااتك إييفااان هو إيفااان واش كنتي غاتفرحيي كو قااليك أجي نتصاااحبو وتبقاو مع بعض فعلاقة مصاحبة فالسسر هو كوون بغا يتفلا ماغايتزوجكش ماااغااايسعااش لنيل رضى جاسم باك جدك خوتك عماامك بزز تقبلوووه واش يحساابلييك على قبليي إنا هو داير هااادشي لا راااك غالطة على قبلك نتييي نتيي لي بدلتييه نتي ليخليتيه يفيق من غسيل دماغ ليكان دايرليه نيكوولاي هو شافك و بغاك مرااتو جاك نيشان للزوااتج

باربرة رجعات جلسات ) هئ انا خايفة وماتايقاش

شيماء قاطعاتها ) نتييي جبانة ومعقدة و ماشي مااتايقاش فإييفان نتيي ماتااايقاش فراااسك أما دااخلك نتييي راك متأكدة أن إييفان كايبغييك ومتأكدة منو غايصونك ويبقا معاك المشكل ماشي فيه المشكل فييك نتييييي داائما كاتغلطيي ودائما كاتلقاي ليي يوقف معاااك ويسامحك واخا كل عيووبك وإييفان حتى هو بغاااك رغم كل شيء العشائر القانون حتى من مااضيك ….ودار اليوم كل هاذشي على قبلك عاارفة أنه غلط ملي ماخداش موافقتك ولكنو كان خايف من هاااذ ردت فعلك دابا ونتي برافو عليك حطمتيه

باربرة هزات راسها كاتشوف فيها وعينيها حمرين كاتشهق ) هئ ماضربتوش على يدو ماطلبتووش يدير هادشي هئ أنا مابغيت والو

شيماء تحنات قفازية أمامها وشافت فيها مباشرة فعينيها ونطقات بهدوء )

شيماء : من هاذ المدة القصيرة لي جلست فيها مع إيفان عرفتو مزيان (ابتاسمات) هو بغاك وطلبك للزواج وهو متأكد أنك كاتبغيه ولكن برفضك ليه غايكون دااابا كايفكر فأنك نتي عمرك أصلا بغيتيه وأنه هو فهمك غلط فااا غايعفط على قلبووو وغايتجاوزك عمرو يعاود يطلبك ونتيي غاتندمي عرفتي علاش حيت كاتبغيييه وبيدييك بعدتييه علييك نتي دييما كاتختاري الناس المنافقين والكاذبين وكاتبعدي عليك الناس لي كايبغيوك بصصح فا تحملي مسؤولية قلبك وديري فبالك من اليوم إيفان عمروووو عمرووو يعاود حتى يشوف فييك ومن غذا كل لبنات غايتزوجو بلي كايبغيو بصح إلا نتي غاتبقاي بوحدك أو غاتزوجي زواج عائلي بدون حب وغاتعاني فيه وكل هاذا بسبااابك نتي بنفسك بيدييك كادمري حياتك وفكل مرة …هانتي رفضتي الشخص لي بصح كايبغيك وكااتبغيه بسبب عقدك غاضيعي حياتك أما إيفان غايبقا مجروح ومدة وغاينسا ويقدر ينساااك ويشوف حياتو ويبغي من جديد (وقفات ) جلسي هنا وبكي حتى تشبعي أنا غاندخل نعلمهم أن الحفل انتهى وإيفان غانقوليه يخوي القصر يرجع لعشيرتو دباه فروما باش نتي تاخذي راحتك فاكوني هانية غايمشي وبدون رجعة عمرو يوقف فطريقك (استدارت مشات بحالها وخلات باربرة مخرجة عينيها ) …يتبع🎩#وحش_ذات_القزحيتين🎩

✏للكاتبة ✏ chaymae ouaj

🦋الجزء 333🦋

(تتمة الجزء السابق)
🍀🍀
وعندما يحزنك كل شئ سأكون هناا من اجلك…شيماء&إيفان
🍀🍀

شيماء خلات باربرة ورجعات تدخل للقصر وهي كاتمنى تكون نجحات فاستفزاز باربرة ويكون كلامها القاسي فيق باربرة من أوهامها هي فعلا قصحات معاها فالكلام ولكن باربرة حابسة نفسها فالماضي ولسقات صفات حمزة لإيفان وكاظن أنه غايتخلى عليها وغاينكرها ….يعني تعقدات وهادشيء غايخرج ليها على حياتها سواء مع إيفان أو غيرو وكان خاسها لي يهضر معاها واخا قاصح ويوعيها بأنهااا كاتغلط…حيت شيماء متأكدة من أن باربرة كااتبغي إيفان وبأفكارها وأوهامها غاضيعو وضيع حياتها ……..🍀

شيماء دخلات للقصر وكاتمشى فاتجاه القاعة ….كلهم شافو فيها جاية بوحدها حتى من إيفان لي وقف مخرج عينيه وولا كايتنفس بسرعة وهو كايشوفها جاية غير بوحدها ..شاف خلفها كايتسننا ومزال عندو بصيص أمل ولكنو تبخر مليا وهو كايشوف شيماء جاية غير بوحدها حنى راسو وضحك بصوت مسموع خلاهم كلهم شافو فيه ….ضحك على تفاهتو ضحك على حظو وعلى قلبو ….هو تأكد من أنو غلط ملي فكر فأن باربرة كاتبغيه هي أصلا عمرها قالتها ليه …حس بقلبو كايتعصر كان حاط توقعات جد عالية وفرحتو كانت كبيرة … والآن إحباطو وانكسارو أكبر بكثير …..عينيه دمعو وهو حاني راسو وكايضحك …حتى وقفات أمامو شيماء ومدات يدها حطات أصبعين تحت ذقنو هزات ليه راسو حتى شاف فيها بعينيه مدمعين )
🍄
‏- لا أحد يفهم معنى أن تقابل الصدمات بصمت تام ، أن تبتسم أمام المواقف التي تستدرجك للبكاء ، لا أحد يفهم معنى أن تغلي بداخلك وأنت في قمة الثبات والضحك…إيفان
🍄

إيفان وهو كايشوف فعيون شيماء ومبتااسم نطق ) : كنت غالط هي ماكاتبغينيش ظنيتها كاتبغيني

شيماء : كنت عارفاك غاتفكر بحال هكا (حركاتليه راسها بلا ) هي كاتبغيك غير معمية وتجربتها الأولى خلات عندها عقدة هي خايفة منك تنكرها أو تهرب وتخليها راه خاسك تتفهمها لي داز عليها ماساهلش كون أنا ليوقعلي بحالها عمرني نعاود نتيق بجنس رجل

(جاسم خنزر وزيير على يديه )

إيفان حرك راسو بلا ) هي عمرها غاتقبلني أو تبغيني (ابتاسم ودموع فعينيه ) أصلا أنا ماشي شخص لي كنستاهل نتحب ونتبغا طووووول حياتي كانتلقى غير الكره غير البعد والإحتقار با لي ولدني وكرهني ومي نص حياتها وهي نافرة مني جدي لي كنت موهم راسي بأنو كايبغيني صدق غير كايستاغلني …. ماكانش خاسني نتوقع منها تبغيني فوقت لي واليديا لي ولدوني عمرهم بغاوني فا كيفاش غايبغيني شخص آخر

إيميليا حنات راسها وبدات تبكي …أما شيماء عينيها دمعو …وناصر داز من جنبهم وخرج )🦚الفقرة 1 من نفس الجزء 🍀

شيماء : لا راك غالط أنا راه كنبغيك وليتي مهم عندي بزاف وعمرني نفوتك وغانبقا ديما معاك أ إيفان

إيفان ضحك وعينيه كايسيلو بالدموع وهو غير مبتاسم كايضحك )ههه أصلا قلت ليك أنك كان خاسك تكوني فحياتي من زمان كنتي غاتغيري فيا بزاف كنتي غاتكوني منبع الحنان فحياتي

شيماء : مانحتاج نغير فيك والو أ إيفان نتا هكا بشخصيتك زويينة وبلطفك ضريف مابغيتكش تتبدل وراه مافاتش الوقت هانا معاك دابا وباربرة غادخل فأي لحظة وغاتزوجو هي كاتبغيك ونتا تستاهل تعيش فرحان

إيفان : لا إيفلينتي أنا تسرعت بزاف ماكانش خاسني نتوقع منها والو أصلا عمرها بيناتلي أنها بصح كاتبغيني أنا كنت كانتوهم وبنيت فخيالي أحلام عمرها تتحقق من الأحسن أني نمشي (شاف فجاسم ونطق ) غانرجع لعشيرة با فروما بعد إذنك لورد

إيميليا جات كاتجري شدات يدو ) أش كاتقووول هئ وغاتخلييني أنا هئ غاتخلي ختك أنا راه كانبغيك راني ماماك غير كنت مريضة وراك شفتي لي داز عليا ماشي لخاطري نفرت منك هئ أنا كانطلب منك سماحة ماشي لخاطري هئ ولكن عمرني كرهتك أو بعدت منك بإرادتي

إيفان مد يدو كايمسح ليها دموع) عااارف وعمرني حاسبتك أمي ها بنتك بقاي معاها أنا خاسني نمشي وغانبقا نجي نشوفكم

شيماء حنات راسها وولات كاترعد) : دير لي يريحك ماغانبززش عليك تبقا

إيفان (شاف فيهم كلهم وفالجد ونطق): كنعتاذر منكم غير ضيعت وقتكم
( تخطاهم وداز بسرعة طالع لجناحو يجمع أغراضو وشيماء انفاجرات بالبكاء وجاسم عنقها )

جاسم : شووت

شيماء : هئ مابغيتوش يمشي هو مايستاهلش هكا

جاسم : شيماء تهدني حنا مانقدروش نبززو باربرة تزوج منو

شيماء شافت فيه ) : هئ ماتخليهش يمشي بغيتو يبقا عافاك أجاسم دير شيحاجة

(جاسم تنهد وعنقها وهي ماسكتاتش من لبكاء وتبعوها لبنات كلهن كايبكيو والشباب عياو يسكتوهن حتى من جاكلين لي كاتبكي حتى جاتها الدوخة وتقطع فيها النفس وجلسها دياب عطاها تشرب …
☘☘☘

ما أصعب أن تشعر بالحزن العميق وكأنه كامن فى داخلك كألم عريق… تستكمل وحدك الطريق بلا هدف بلا شريك بلا رفيقٍ وتصير أنت و الحزن و الندم فريق…ناصر

🍀🍀🍀
ناصر لي خرج كايقلب على باربرة شافوه ليكارد و أشار ليه واحد منهم عن مكانها ومشى فاتجاهها لقاها كيما خلاتها شيماء غير هي ماكاتبكيش فقط حاطة راسها على ركبتيها وجالسة ببرود كاتخمم …ناصر جلس جنبها على الدرجة وهز عود كايلعب به وكايهضر )

ناصر : كنت متوقع كل شيء من هاذ الحياة إلا أنك طلعي نسخة مني

باربرة هزات راسها من على ركبتيها و شافت فيه مخننزرة وعينيها حمرين من كترت ما بكات …)

ناصر كمل كلامو وهو كايضور لعود بين يديه وكايشوف أمامو ) أول ما جابلي با هيلدا كزوجة بزز تلقيت منها كمية حب كبيرة… كانت شابة وفاتنة وغير كاضحك ونشيطة وكاتبغيني كتر حتى من راسها كاتبغيني لدرجة خلاتني مستحيل نرد هذاك الحب أو نصدو …ولكن غروري خرج عليا …أنا ونتي ماشي مختالفين بزاف الفرق أني أنا ماكنتش عارف راسي كانبغيها فهذاك الوقت ماعرفت قيمتها حتى خسرتها ….ولكن نتي دابة عارفة راسك كاتبغي إيفان وواخا هكاك مصرة على قرارك وغاتخسريه ….أنا ونتي مكتاب علينا نلقاو الحب الحقيقي فحياتنا ونلوحوه بيدينا ونعيشو فالندم وفالعذاب ماتبقى من عمرنا (شاف فيها وقسم لعود على جوج ) وياخوفي تكون نهايتك بحال نهايتي…أنا ظليت طول عمري وشبابي نادم على كل شيء وخصوصا هيلدا ندمت بزاااف ومانفعنيش الندم توحشتها طول هاد السنين عشت على صورها..وعلى ذكراتي معاها واخا قليلة …. كانت عندي جوهرة بين يدي ولحتها بلاصت مانحمد الله عليها ونشكر با حيت زوجهالي ههه غدرتها خنتها ضربتها اغتاصبتها وفالأخير خليتها وهربت فوقت لي هي عطاتني الحب وعطاتني توأم وبنت بحالك أنا ماعطيتها والو من غير العذاب …عارف أني أكبر جبان والحب مانستاهلوش…وهيلدا مانستاهلهاش … فا ماتكونيش بحالي ممكن من غذا تتزوجي أي شخص آخر ممكن تلقاي شخص آخر غير إيفان شخص كايبغيك بصح ويعاملك مزيان واخا هكاك كانظمن ليك أنك غاتعيشي فتعاسة حيت غاتبقاي تسولي راسك واش نتي كاتبغييه

باربرة : دابا جيتي ديرلي فيها الأب النصوح أنا مامحتاجاش نصائحك وماعندي ماندير فحياتي براجل من غذا يمشي ويخليني باراكا عليا شفت هادشي من أب بحالك ومن واحد عرفتو وعطيتو تلاث سنوات من حياتي تلاث سنواات وهو كايواعدني بالزواج وبالسعادة فالأخير هرب ونكرني ونكر حملي🍀الفقرة 2🦚

ناصر : أنا بغيتك تفيقي حيت هاذ الطريق لي نتي غاديا فيها مشيت فيها قبل منك وهاني قدااامك باش خرجت ها (غوت) آش استااافذت من غير مرض كايقتل فيا وولدان ماكايشووفوش حتى فكمارتي وبنت كاتكرهني وزوجة لي كل عشقها ليا تبخر وولات كاتسنى غير اييمتا تتفك مني (وقف) ماجيتش نقوليك تزوجي إيفان نتي حرة فحياتك …وهذا قراارك بوحدك …جيت نقووليك ماتغلطيش بحالي ماتكوونيش نسخة عليا حيت أنا ونتي كانعرفو غير نجريو على الناس لي كايبغيونا بصح وكانعرفو غير نغلطو وندمووو ولكن ماشي دائما غاتلقاي لي يسمح ليك مااشي دائما غاتلقاي لي يوقف معاك فأغلاطك غايجي نهار تلقاي نفسك كاتغلطي وماغاتلقاي حتى لي ينصحك ….. وبالنسبة لتجربتك الأولى الفاشلة هذاك الشماتة لي تفلا عليك ماشي هو إييفان فا حتى إييلا رفضتي إيفان فاماتهينيهش بأنك تقارنيه بهاذاك ..هو مايستاهلش هكذا مقارنة قلبو وشخصيتو أرقى من أنو يكون لامسؤوول

(واستدار ناصر مشا وخلاها وهي انفاجرات بالبكاء وناضت كاتمشي وتجي بلاصتها وكلها كاترعد و هي غير كاتفكر حاسة بقلبها كايتحرق بغاتو…. بغات إيفان لكن شيحاجة داخلها زارعة فيها الخوف وانعدام الثقة …وهاذ الحاجة هي تجربتها الأولى لي خلاتها حاسة أن أي راجل فحياتها غايتخلى عليها أولا ناصر ومن بعدو حمزة ودابا خايفة من إيفان …هي بصح كاتبغيه ولكنها تعلمااات تحط حد لحبها ماتعمقش ماتغررقش وماتبينش أنها كاتبغي باش حتى إلى تم التخلي عنها ماتأثرش بزااف …..غاتحماق بالبكاء وبالتفكير فهضرت ناصر وشيماء …وكاتذكر كل كلام إيفان ليها فالميساجااات قبل حتى ماتعرفو شكون وحتى ملي عرفاتو ضحكو نظراتو ليها طريقة معاملتو لها ..نزلات عينيها لفستانها والحذاء ليجاب ليها …تفكرات نهار دابز مع هارون على قبلها ..كيفاش كايقول عليها مراتو أمامهم كلهم وهو ماعندووش ذرة خوف من خوتها أو جدها أو أي شك وتررد …بدات تحط مقارنات بينو وبين حمزة ….
🍀🍀
لا أحد يعرف ما الذي بداخلك، لا أحد يعرف القصة كاملة…باربرة
🍀🍀
باربرة شدات راسها بيديها بجوج وغاتحماق بالتفكير وكاتمشي وتجي بلاصتها ) : هئ إيفان ماشي هو حمزة هئ هو ماغاديش يديرليا بحال حمزة إيفان ماشي هو حمزة هو مستحيل يخليني ماغايخلينيش هو ماغاينكرنيش هو بغا يتزوج بيا هو ماشي حمزة

(استدارت كاتجري بأقصى سرعة ومع الفستان طويل وواسع عفطات عليه وعكلها طاحت بقوة على الأرض يديها تجرحات مع حافة الدرجة وغير كاتبكي ..شافوها ليكارد وبسرعة توجه عندها عماد رئيس كتيبة جاسم عاونها وقفات )

عماد كيشوف فراحة يدها تسلخات والدم بدأ كايسيل)

عماد : غانعيط للورد

باربرة : هئ لا أنا غاندخل عندهوم

( زيرات على يدها المجروحة و تنترات منو ودخلات كاتجري للقاعة لي مزال فيها كل العائلة جالسين سااكتين كايتسمع غير تنخصيص لبنات وشهقات شيماء لي معنقها جاسم وهي غير كاتحزر فيه يقول لإيفان يبقا ….حتى وقفات عليهم باربرة كاتلهث ومخرجة عينيها وهي كاتقلب عليه بينهم …شافوها وكلهم وقفو وشيماء بعدات من حظن جاسم ووقفات أمامها …

باربرة : ف فينو

شيماء : أش بغيتيه هئ غير تهناي هاهو كايجمع حوايجو غايمشي ماغايعاودش يبان أمامك أو يوقف فطريقك

باربرة تصدمات سرطات ريقها ) ولكن أ أ أنا مابغيتوش يمشي

جاسم تقدم هو الآخر وقف أمامها ونطق بحدة وهو مخنززر فيها ) باااربرة هاذشي مااشي لعب مشاعر النااس ماشي لعبة مرة مابغيتيهش ودابا بغييتيه كوني منطقية وتشجعي ولو مرة فحياتك واختاري تبعا لعقلك ماشي قلبك فكري وقرري وكوني أكيدة كون كنت شاك فإيفان غايعذبك أو مايصونكش ويتخلا عليك ماكنش نسمح بهاذ الشيء من الأول

باربرة حنات راسها )🍀الفقرة 3 🍀

شيماء : راه فجناحو هئ (شدات يدها ) ماتخليهش يمشي عفاك هو والله مايستاهل هاكا هو مادارليك والو من غير أنو بغاك

باربرة شافت فيها وابتاسمات ) ماغايمشيش

(استدارت كاتجري تاني بسرعة فاتجاه الدرج ومع الفستان طاحت مرة أخرى قدامهم ..جاسم خرج فيها عينيه طاحت طيحة خايبة تزدحات مع الأرض يالاه غايتحرك عندها يهزها هو وخوتها حتى ناضت كاتجري خلاتهم طلعات مع الدرج …)

الجد : وأخيرا دارت هاذ لبنت عقلها

جاسم جر شيماء جلسها على طاولة وعطاها تشرب وهي غير كاتفكر )

جاسم : تهدني هاهي باربرة وافقات

شيماء هزات راسها شافت فيه ) وإيفان لي تجرح هو غايحسها كاتلعب بيه وهي قمعاتو قدامنا كلنا ودابا ولات باغاه أنا خايفة دابا من ردة فعلو هو

جاسم تنهد وتحنى قفازي أمامها ) كل هاااذشي لابد يدوزو منو الزواج ماشي لعب ماخسها تقبل حتى تقتانع بيه وهو تسرع فأنو حطها هكا أمام الأمر الواقع أش كنتي متوقعة منها دير أنا لبااارح قلتهاليه وهو ماسمعش خاسو يفهمها ويعطيها وقت ونتي خرجي سوقهم غايتجاوزو الأمر بووحدهم ويلا كايبغيو بعض بصح تاحاجا ماغاتوقف أمامهم …

🍀🍀🍀

باربرة وصلات للطابق العلوي ومشات مع لكولوار كاتجري حتى لآخر غرفة هي غرفتو ومباشرة حلات الباب كاتلهث بانوليها جوج حقائب سفر فوق السرير وقلبها غايسكت سرطات ريقها وحولات عينيها فكل الجناح كاتقلب عليه حتى بانليها خارج من الدريسينغ روم هاز بعض الملابس وحاسوبو وغير شافها وقف مكانو كايشووف فيها ولكن بسرعة بعد عليها نظرو وكمل طريقة حتى لجنب السرير حط الثياب والحاسوب فلافاليز ونطق )

إيفان : غانمشي غير تهناي وكانعتاذر على هادشي كولو كنت غالط فأفكاري🍀الفقرة 4🍀

إيفان : غانمشي غير تهناي وكانعتاذر على هادشي كولو كنت غالط فأفكاري

باربرة بدات كاترعد قربات منو ونطقات بصوت غالب عليه البكاء ) فاياش غلطتي؟

إيفان شاف فيها ونطق ) فاعتقادي أنك كاتبغيني كيفما كانبغيك ماشي خطأك الغلط كولو ديالي نتي عمرك قلتي أنك باغياني أو أني كانعنيليك شيحاجة نتي تعاملتي معايا مزيان وأنا فهمت هاذشي على أنو حب كنعتاذر على الموقف ليحطيتك فيه أمام عائلتك (وتحنا سد لافاليز ونزلهم من على السرير ولبس مونطوه …أما باربرة جمدات مكانها كاتفرج فيه غادي بحالو )

إيفان شاف فيها وابتاسم ومد يدو لجيبو جبد علبة الخاتم حطوليها على كوافوز ) احتافظي بيه ذكرى حيت جاك زوين ماغايجيش مع حتى وحدة غيرك وكاتمناليك السعادة (واستدار جار باليزاتو وغادي فاتجاه الباب

باربرة بدات تشهق وغوتات ) وااش صااف غاتمشي حتى نتا

إيفان وقف واستدار شاف فيها بعدم فهم )

باربرة : هئ واش هاذا هو الحب بسهولة غاتمشي

إيفان : مانقدرش نبقا وأنا كنشوفك يوميا أمامي وحتى نتي ماغاتكونيش فراحتك ومستحيل نبزز عليك راسي أحسن نمشي

باربرة حركاتليه راسها بلا ومشات بسرعة حتى وقفات أمامو ) أنا مابغيتكش تمشي (شدات يدو حيداتليه ليفاليز بعداتهم وهو مخرج عينو فيها ورجعات وقفات أمامو وشدات يدو ) أنا بغيتك تبقا معاية أنا موافقة على الزواج

إيفان بدأ كايرمش فعينيه مافهم والو) ياك ياك قلتي مابغيتينيش وماكاتيقيش فية سمعي واش خوك بزز عليك ولا إيفلين نتي ماشي مضطرة توافقي ونتي ماكاتبغينيش نتي حرة وأنا ماعمرني فرضت نفسي على شيحد و..

باربرة قاطعاتو ) لا أنا كانب… أحم هو أنا غير غير خايفة ونتا فاجئتيني تصدمت ماعرفت ماندير وقلت ليك هكاك ماتمشيش

إيفان : خايفة ومني أنا !

باربرة : خايفة تعلقني بيك وتخليني ولا نحمل وتنكرني

إيفان ضحك ) : هه نتي كاتشوفيني كشخص غير مسؤول شخص لي يقدر يدير هكا ؟ شخص لي يخليك لا وزوينة هي نكر ولادي !

باربرة حركاتليه راسها بلا ) فكرت هكا ولكني غالطة واستوعبت أني غالطة فتفكيري نتا أرقى من هكا ويلا واعدتيني فا نتا ما غاتحنتش بوعوودك ليا …انا تايقة بهاذشيء

إيفان سرط ريقو ومد يدو حيد يدها من عليه ونطق ) علاقة غانبنيوها على شك وباش أنك تعيشي معايا حياتك ونتي شاكة فيا أنك غاتفيقي شينهار تلقايني مشيت!! …باش تعيشي معايا على أساس أنك كاتشوفيني فصورة شخص آخر شخص لي بغيتيه واحد نهار وغدرك وخلاك و ترضيني غداار بحالو (حمزة) غيير حيت كانبغييك من الأحسن نعيش بوحدي وا لا هاذ العذاب أباربرة أنااا إييفان ناشي شمااتة وماكانغدرش خصوصا نتي أباربرة مستحيل نغذرك أو نآذيك فا بسلامة …
( تمشى لفين حطاتليه فاليزاتو وجرهم بعصبية وخرج خلاها كاترعد وكاتشهق وهي كاتشوفو خارج تبعاتو كاتجري شداتو من يدو طلاتو بدم يدها وكاتبكي بصوت مرتفع وكاتغوت )🍀الفقرة 5 🍀

باربرة : وااا لالا هئ والله ما هكا عمرني شفتك فصورة شخص آخر أنا غير كانو عندي تخوفات هئ قول عليا معقدة ولكن ماشي لخاطري ليداز عليا ماساهلش بمرة..ولكنك ماشي غذار كنعتااذر على أفكاري فا علاش غاتمشي بقا معايا هئ

إيفان ماسمعهاش گاااااع أش قالت فقط خرج عينو فيدها المسلوخة وكوعها زراق بالطيحة جوج مرات على نفس لبلاصة …. شد يدها كايتفحصها وهو يجرها بالجهد لجناحو وهي ماسكتاتش غير كاتهضر )

باربرة : فكرت بطريقة غالطة تجربتي الأولى خرجات عليا حتى وليت معمية هئ ولكني فقت بصح هنتك قدام خوتي كنعتاذر (جلسها على السرير ودخل للحمام جاب علبة الإسعافات وجلس جنبها شد يدها كايداويها )

باربرة : إيلا مشيتي رلك ماكاتبغينيييش الحب ماشي هكا هئ غاتمشي ياك علاش أنا كل الرجال فحياتي كايخليوني هئ غاتمشي ياك أصلا ناصر لي با ومشى خلاني قبل حتى مانتزااد مابغانيش فاكيفاش غايبغيني راجل آخر

(إيفان شاف فيها ودار نصف ابتسامة حيت نفس الهضرة قالها لشيماء)

باربرة : أصلا أنا منحوووسة هئ ماعندييش زهر عارفة أني ماكانستاهلش نتحب ضعيفة حمقاء وغبية ولكن بزااف عالزهر لعوج هذا هئ ماتمشيش عافاك كنواعدك ماغاندير حتى حاجة تقلقك وغانكون مطيعة هئ والله حتى أنا كانب ك كان غي نبك

إيفان شاف فيها خابس الضحكة ) أش كاتقولي يالاه كمليها ونطقيها وماغانمشيش

باربرة : سرطات ريقها ) ششنو هي

إيفان كمل لواليها فاصمة على يدها وظارليها بوماد لكوعها …شاف فيها ) الكلمة لي واحلة فيها كمليها

باربرة : وماغاتمشيش

إيفان ابتاسم ومد يدو مسحليها دموعها )

باربرة حنات راسها وزربات عليه ) هئ كانبغيك بغيتك من ميساجاتك ليا قبل حتى مانشوفك وزدت بغيتك ملي عرفتك شكون نتا واخا خفت منك حيت كنتي رئيس النخبة ولكني ثقت فأنك عمرك تآذيني وكانخاف عليك بزاف

(إيفان طلقها بضحكة وطار عليها بتعنيقة خشاها فظلوعو …..حتى قال أنو خسر كوولشي خسر ضحكتو وحتى مو وختو وقلبو حتى قال ماغايصبرش وغايعيش فاكتآب دائم هاهي ذي بكلماتها رجعاتليه ضحكتو وحياتو …بعجها فحظنو ….ومد يدو كايمسح لها المدوع وهي ناضت هزات الخاتم ورجعات جلسات حداه مداتليه العلبة )

باربرة : يالاه نهبطو راه غانتزوجو اليوم

إيفان خداها منها ) لا أنا تسرعت خلي الزواج لمن بعد نبداو بخطبة

باربرة : لالا ماتسرعتيش ماعندي ماندير بالخطبة نتزوجو نيشان أنا مقتانعة بيك كليا

إيفان : واش متأكدة مابغيتش يجي شي نهار وتندمي

باربرة : متأكدة وبزااف

إيفان ضحك ووقفها ) إذن يالاه كانتمنا العدول يكون مزال مامشى

باربرة وقفات ) : بلاتي ولكن ماما ماحاضراش هي غاتقلق مني أنا ..

إيفان قاطعها ) : غانعاودو عرس مع خوتك فالمغرب

باربرة : واخا ولكن هاذ الفستان صفر ماشي دعروس بلاتي نلبس شيواحد بيض راه عندي بزاف

إيفان : لالا ماعنديش مع اللون الأبيض بغيتو أصفر ذهبي وحتى فعرسنا التاني غانجيبوليك أصفر عروستي الصفراء😃

باربرة : اوييلي😑

إيفان : آه كلاك ويلي صفر ثم صفر ذهبي لزوجتي ذهبتيتي 😏

باربرة : و واخا على قبلك هانية زيد نهبطو 😣❤الفقرة 6 ❤

(هبطو وهما مشادين اليدين حتى وقفو عليهم …شيماء وقفات كاتنقز بالفرحة وجاسم وقفها من تنقاز على ود الجنين وهي تنترات منو ومشات كاتجري عنقات باربرة )

شيماء : كنت عااارفة ههه أصلا قصحت معاك فالهضرة باش تفيقي

باربرة : شكرا نتي عاونتيني نعرف أش بغيت (شافت فناصر لي مبتاااسم وشكراتو بعينيها وهو فرح ليهم )

إيفان : العدل مزال ولا مشا

عدنان جا كايضحك عنقو ونطق ) أنا غانمشي نشوف إيلا مشا نردو بوه مبروك أصاحبي (ومشا هو وتارا )

(دياب وجوكار أمير وآرجون إيثان وفيليكس جاو عنقو إيفان وكلهم باركوليهم …. وإيميليا لي غاطير بالفرحة شدات باربرة كاتبوسها وتعاود وحتى إيفان …..وكذلك العمين علي ومعاذ لي عطاو لباربرة هديتان عبارة عن طقمين من الذهب الأبيض مرصع بالألماس وآخر من الذهب الأصفر مرصع بحبات ظياموند وباركو لهما ….غسان لي غير كايتفرج فيهم ساااهي عاد فاق وهو يغوت )

غسان : أبلاتيي واااهيا على زربة خاوية تاني هاذي تشا بربي لاداها أنا ماموافقش عليه

(كلهم خرجو فيه عينيهم …جاسم ربع يديه كايتفرج وشيماء ضربات واااحد تخنزيرة فغسان لي كاتقرص فيه أيار ..أما باربرة لي جاتها لبكية تاني وقلبها غايسكت …..الجد تقدم كاااييضحك وقف جنب إيفان ونطق بلغوات…)

الجد : ولديييي إييفااان عيشك ورييني تصيورات لي عندك فتيليفونك (شاف فأيار ) بنتي أيااار جي تشوفي شي تصيورات غند خووويك إيفان من ظاااكشيش

(إيفان عاد تفكر بلان أمايا وغسان …وهو يضحك بشر وشاف فغسان لي طرطق عينيه فالجد وهو يغمزو إيفان …غسان شاف الغمزة وهو يتفكر ملي قاليه إيفان نغمزك قول آه ولا نفظحك )

إيفان مد يدو جبد هاتفو ونطق بصوت مسموع ) : نسييبي غسااانووو نتا موافق ياك وغير كاضحك

غسان صفار وهو كايشوف إيفان جبد هاتفو وأيار غادا عندو تشوف هاذ الصور …ولا كايعراق ونطق بزربة )

غسان : ههه الله أوديي علاه أنا نلقا حسن منك خخخهههه

أيار وقفات جنب إيفان والجد ونطقات ) أشمن صور أجدي

الجد : ورييها وريها

غسان غوت) : وااا آه والله حتى آه آه أييييه وااااخا

إيفان : ومالك كاتغوت

جاسم خنزر فيهم ) أش تم؟

أيار : وا وري الصور

غسان قلبو غايسكت ولا يترجى إيفان بعينيه)

إيفان لأيار ) هانا غانوريك شوفي (حل ليها كود هاتفو ودخل للصور وعطاها الهاتف وهي شداتو كادوز الصور )

🍀 الفقرة 7🦚
إيفان لأيار ) هانا غانوريك شوفي (حل ليها كود هاتفو ودخل للصور وعطاها الهاتف وهي شداتو كادوز الصور )

(غسان تبلوكا مكانو وصفار حس نفسو قودها لا مع أيااار و لامع جاسم واخا ماداير والو ولكن دوك الصور مصورين من مسافة وجهة كاتبينو بحالا كايبوس أمايا …غسان تلف يالاه غايهضر حتى طلقاتها أيار بضحكة وجاو كل لبنات كايشوفو معاها فالهاتف حتى شيماء)

شيماء : واااع وييع تقاشر غوووز خخههههههههههههه كح كح ( كاضحك حتى تقجات)

أليشا : خخههه شوفو ريووووگ

جاكلين : واش معنق نونوس ولا كانحلم

أليشا : هههه شعر شاد ريزو

باربرة : آه راه من صغرو نعاسو فشكل حسن عوانك أ أيار

ديما : هذا غسان

شيماء : مسكين ناعس بحالا ضاربو جن مشير

(غسان بسرعة طير ليهن الهاتف شاف صورووو …. إيفان صورو عدة صور ملي داز الصباح عليه يفيقو يعلمو يهبط حيت غايحتافلو بعيد ميلادو ….لقاه ناعس فشكل… هبل عليه بالضحك وصورو وهو ناعس معنق أحد نونوسات أيار حيت فيه ريحتها ولابس تقاشر غوز راسو بلاصت رجليه ورجليه بلاصت راسو وريوووك سايلين ويدو طايحة من السرير مزلللع فوق السرير ناشر يديه ورجليه …غسان تزنگ من الصور ولبنات هبلو بالضحك… بدأ كايدوز كل الصور حتا طاح فصور باربرة ليعند إيفان وبقا كايدوزهم كاايقلب على صورو مع أمايا حتى طيرليه إيفان الهاتف وهمس ليه بالحس فوذنو)

إيفان : راه مسحتهم فنفس اليوم لي صورتهم كون هاني

(غسان غمض عينو براحة وهو يخنز فإيفان لي ضحك شافو فجاسم لقاوه مخنزر فييهم بجووج …غسان سرط ريقو عرف جاسم سمعهم بقوة التنصت ….دقائق رجع عدنان وتارا مع العدول …إيفان وباربرة توجهو لطاولتهم جلسو والعدل جلس جنبهم من بعد ما ألقى كلماتو مدليهم العقد خداتو باربرة سنات وسنا إيفان وكذلك جوكار وجاسم كشهود….. وإيفان وقف فرحااان جبد الخاتم وركبوليها وباس جبينها …وباربرة مبتااسمة …تقدم جاسم وهو الآخر باس جبينها ونطق )

جاسم : أنا فخور بيك نتي ماشي ضعيفة (شاف فعينيها ) نتي قوية والدليل هو هاذا أمامي تغلبتي على تهيآتك و أفكارك السلبية …أنا متأكد أن إيفان هو الشخص المناسب ليك (شاف فيه مخننزر) وعمرو يآذيك أصلا مايتجرأش حتى يفكر فيها (وابتاسم بشر)

إيفان هز يدو 👐 وخلعاتو نبرة التهديد فصوت جاسم ) تا مستحييل نفكر نآذيها (شاف فدياب التوأم وفيليكس لي كلهم كيشوفو فيه ) خخخخخ غانصدق مقطع لطراف عااارف راااسي مراتي عندها جيش مدرع

شيماء : لا أخوووية ماغانقطعكش غانعطيك لتايغر هو يتكلف راه أصلا هو حاط عينيه علييك مشهيييك

إيفان خرج فيها عينيه ) حتى نتيييي

شيماء : ههه غير كانضحك تهلاو فبعض (وقفات أمام باربرة وحيدات العقذ لي فعنقها نفسو هو العقد الدياموندي لي هداهليها جاسم فالهند حيداتو لنفسها ودارتو لباربرة فعنقها وسداتو ) تهلاي ليا فخوية

باربرة حالة فمها فالعقد هي عارفة شحال عزيز على شيماء والعقد كايساوي ملاير وبنفسها سمعات جاسم قاليها شحال من مرة ماتحيديهش فاهاهي ذي حيداتو وعطاتو ليها .. .. باربرة عينيها دمعو وطارت عليها بتعنيقة ) هئ كوني هانية ههه
تقدمو كل البنات تجمعو على باربرة وإيفان كايباركو ليهم )

شيماء ضحكات وخلاتهم و وقفات جنب جاسم لي شد يدها باسها وهو كايشوف فيها بحب …)🍀الفقرة 8🍀

ناصر بغا يتقدم يعنق باربرة خاف من ردة فعلها فا قرر بلاش تمشى حتى وقف أمامهما ونطق )

ناصر : مبرووك كانتمنا ليكم السعادة (شاف فإيفان ) تهلا فيها (شاف فباربرة ومد ليها علبة مجوهرات صغيرة ) مبروك أبنتي

باربرة لارد فقط كاتشوف فيه وماشداتهاش منو …إيفان مد يدو شدها ونطق ) شكرا أنسيبي وكون هاني عليها

ناصر ابتاسم بحزن وانساحب … وكلهم توجهو للبيفي يتغذاو….

جاسم وقف جنب ناصر ونطق ) غانتسناك بعد انتهاء الحفل فمكتبي الأمر ضروري
(وخلاه ومشا جلس جنب شيماء لي عيينيها كايبريو وهي كاتشوف فالطبلة أمامها غير شافت جاسم جلس حداها وهي طير عليه بتعنيقا وباستو بالجهد دخلاتليه الحنك بعجاتو وتسمعات مووووح صوت البوسة … و قدامهم وهو ابتاسم ورد ليها القبلة فخدها مامسوقش والآخرين غير كايضورو فعينيهم )

شيماء : ههه هادشي لي طلبت لبارح

جاسم : كل شيء طلبتيه هاهو وأي شيء تاني بغيتي تاكليه آمري

(شيماء بعدات منو ورجعات كاتشوف فالطبلة فجيهتها محطوطين أطباق كثيرة ومتنوعة و نفسها ليطلباتليه فالليل كفتة راس مبخر سوسيس ظلعة مشوية قطبان كباب ……أما للآخرين أطباق أخرى ودي سالات …. الجد زيدان هو الآخر جلس جنب شيماء غايطير بالفرحة وريوكو سايلين ولحق عليهم الجد عرفان حتى هو مخرج عينو فالطبلة )

الجد زيدان : بنيتي غاضوقي جدك

الجد عرفان : حتى أنا بغيت من هادشي

شيماء : آآه أجدي أصلا هاذشي ديالي أنا وياك وحتى نتا أجد عرفان كووول مرحبا (شافت فزيدان ) عرفتي لبااارح أجديي داروليا ليشاف فخاض دجاااج مقليين بنااان راه كليت وكليت بزاف وخليتليك حقك فخبيز ولكن جاسم حيدلي كولشي لبارح أجدي وغوت عليا

الجد خرج فيها عينو ) : حييت مسخووووط

جاسم غوت ) شيماااء كولي بسكات (وقف هز صحن عمروليها وحطو أمامو وبدأ كايوكلها ….تغذاو فجو مرح ومن بعد جابو الخادمات طارط كبيرة دالعرسان فرقوها وشيماء كلات طرف ماكفاهاش وهزات لمعلقة مشات لاطارط كتاكل منها نيشان وشافها زيدان هز معلقة وتبعها وتبعهم الجد عرفان …

الجد زيدان : كتزاحم أصاحبي

الجد عرفان : خلييني ناكل حد ماكايناتش جايا وشيتال (عيالات ولادو) كايوحلو فيا دغمة وشحال من حاجة مانعيني ناكلها

شيماء : ممم بنييينة غير كوولو وفليل نقول لجاسم يجيبلي أخرى غانخلي لكل واحد فيكم طرف

الجد زيدان : رضاااا بنيتي كاتفكر فيا خليلي طريف كبير

الجد عرفان : ماتنساينيش أبنيتي تهلاي فيا حتى أنا كيما كاتهلاي فزيدان

الجد زيدان خنزر فيه ) شووو على قرعة دالسم ولحسد كييداير سير عند عيالات ولادك يتهلاو فيك شامة ديالي بوحدي

الجد عرفان : مالك أصاحبي سقرام

جاسم واقف عليهم مسح وجهو من لفقصة …أما الشباب كايضحكو بدموع على الجدين أما شيماء بعدا جات معاها راه لوحم ….🍄الفقرة 10 🍄
🍀🍀

عند هارون لي غير ساكت ملي رفضات باربرة إيفان داخلو فرح قال ربما مزاال عندو أمل معاها ولكن ملي شاف من بعد حالة إيفان وباربرة لي رجعات كاتقلب عليه …كل أملو اختفى واندثر …حنى راسو متقبلا للخسارة ….شافهم كلهم باركو لإيفان وباربرة إلا هو ماقدرش… ..وطول الغذاء وهو كايتجنب يشوف فيهم حس بنفسو خاسو ينساحب يمشي فحالو أحسن ولكن قبل من غير اللائق يخرج بلا مايبارك لهم ….تمشى و وقف أمام باربرة وإيفان وهو كايتجنب يشوف فيها …. وابتاسم)

هارون : مبروك (كيشوف غير فإيفان ) نت تستاهل كنتمنى لكما السعادة

باربرة ابتاسمات ليه ) شكرا

إيفان شكرو وهارون انساحب ….مشا وقف جنب باه عرفان لي غير تاياكل فلكيكة وخوه إيثان وعلمهم بلي غايمشي يلحق على خوتو أديش وشامان يرجع للهند وحتى إيثان قالو غايرجع هو الآخر يمشيو بجوج أما الجد عرفان فا باعتبارو من أعضاء المحكمة مايمكليهش يمشي بدون إذن جاسم فاقرر هارون وإيثان يمشيو غير هوما بعد انتهاء الحفل …….بدأت الفرقة الموسيقية لي رجعها فيليكس في العزف وكل لي كوبل بداو كايرقصو والعرسان فالوسط …أكيد إلا شيماء لي مزال خاشية راسها مع الجدين وسط ظيك الكيكة لي ب 8 طبقات صفاوها خلاو غير تفرتيت …ودازو للحلوى وليماكارون ….جاسم هز شيماء بزز وهي كاتفركل ليه والعمين علي ومعاذ جرو باهم زيدان…. وهارون وإيثان جرو عرفان ..بعدوهم على الحلوى …جاسم حط شيماء على كرسي وحمر فيها مزيااان حتى تبتات قاليها واش تبغي ترقص لكن رفضات تقلات فالألكل وحاسة بالردة …رقصو وكلاو ودوزو الحفل بيخير … ماكملو حتى للثامنة مسائا إيفان وباربرة توجهو كل واحد لجناحو بدلو ثياب الحفل لبسو عليهم وهزو مونطوات حيت الجو باارد وخرجو برات القصر ودعو العائلة وإيفاه زرب عليها وهزها قدامهم وهي كاتولول ولبنات كايضحكو …خشاها فلوطو ديالو وركب وكسيراا حاجز جناح ملكي في فندق راقي ليهم …..ومباشرة بعد دهابهم بقليل هارون وإيثان ودعو العائلة ومشاو فاتجاه المطار طائرة جاسم الخاصة كاتسناهم ترجعهم للهند …… . جاسم غير ودع صحابو مباشرة اختفى بشيماء وظهر بيها فجناحهم وهي بسرعة توجهات للحمام كاترد استفرغات كل شيء كلاتو وجاسم عاونها حيد ليها الفستان ووجد ليها البانيو بالماء سخون وعطور وجيل دوش هزها وخشاها فالبانيو وهي فاشلة بالدوخة …

جاسم : هاد لوحم فشكل هادشي غادي وكايزيد غانعلم الطبيبة

شيماء : ماغاديرليا الطبيبة والو الدواء لي كايخفف الدوخة راه كناخدو وهادشي طبيعي

جاسم : واخا هكاك فالصباح غانجيبليك طبيبة (دوش ليها ودوش معاها بالخف وهزها للسرير ومشا جابليها دو بياس وهز هو ثيابو ورجع لبس ليها ولبس هو وزاد حراراة مكيف الغرفة وغطاها )

جاسم : عندي موضوع مهم غاناقشو مع عمي ناصر ماغانتعطلش عليك نتي عيانة غير نعسي حتى نجي

شيماء : واش واقعة شيحاجة

جاسم : حتى لمن بعد وغانعاودليك كل شيء نعسي ماتسناينيش (باسها ففمها واختفى )

شيماء تنهدات وهي كاتفكر واعداتو بليلة حمراء مايمكنش تخلف وعدها تكعدات وخدات دواها لي كايخفف عليها الدوخة وشرباتو وتكات علاما تفوتها ….)

🍀🍀

جاسم لي ظهر مباشرة فمكتبو ولقا التوأم عدنان وغسان والعم معاذ جالسين كايتسناوه ….جلس على كرسي مكتبو كايشوووف فيهم

العم معاذ : يا لباس أولدي محتاجنا فشيحاجة

عدنان وقف : أش واقع أجاسم وصلاتنا رسالتك وجينا فلبلاصة

غسان وقف كايتفتف وكايدخل ويخرج فلهضرة ) شووف أخوية أنا عارفك سمعتي بقواك الكلام ليقالوليا إيفان فالحفل والله مادرت شيحاجة راني مستحيييل نخون أيار واخا نموت مانديرهاش هاديك أمايا نهار المحكمة هي لي لسقاتني وكاتقرب مني بزز وإيفان استاغل الأمر وصورني واقف معاها وأنا أصلا صديتها وبعدتها مني وجريت عليها حق مووولانا

عدنان خرج فيه عينيه ومعاذ حل فمو )

العم معاذ : كاتخون ليا بنتي أسلكوووط ومزال مادرتي فالطاجين مايتحرق

عدنان : أمااايا اللسقة ناري قودتيها مع أيار وتعرف خلات عليك

غسان : واااالعاداو راه مادرت واالو هي لسقاتني وجريت عليها سولو إييفان راه شاف كل شيء

جاسم : واااش ماغاااتسكتوش ماشي هادشي علاياش عيطت ليكم و غسان (خنزر فيه) عارفك ماتخونش أيار وأصلا بمجرد تفكر فيها غاندبحك قبل ماديرها

غسان صفار وضحك بتوتر ) هه تت تا شتاتقوول وصلنا لدبيح أصاحبي راه أيارتي ماتخطباتليا تاكنت غانتسطا ونوض نخونها مالني جهلت

جاسم : إييوا الله يعميها لشي كلب فيكم بربعة (دياب غسان فيليكس عدنان) لي بغا يلعب بزنطيطو يبعد من لبنات

عدنان : أحم قولينا علاش عيطتي لينا واش غاتكلفنا بشي مهمة ….

جاسم : لا (أشار ليهم يجلسو …وهما جلسو وجاسم جبد من درج مكتبو ملف وهزو حلو وشاف فيهم ….)

جاسم : عارف هادشي ماساهلش ولكن خاسكم تعرفو (مد ليهم الملف لي غير شدو عدنان وبدأ كايقراه هو وغسان والعم معاذ وبحكم خبرتهم ومجال عملهم فالطب وبحكم أن الملف طبي فهموووه وخرجو عينيهم وهما كايقراو فيه)….. يتبع 🎩#وحش_ذات_القزحيتين🎩

✏للكاتبة ✏ chaymae ouaj
❤الجزء 334❤

(تتمة الجزء السابق )
💎💎

– سُئل أحَدهم عن طريقة إخفاء شعوره فقال : كأني أضع جمرة في يدي ، و أدّعي بأنها مكعب ثلج…ناصر

💎💎

عند نااصر لي كان متكي على
سريرو فجناحو وشاد راسو كايضرو حتى وصلاتو رسالة من جاسم علمو يحضر للمكتب حالا…ناصر تنهد وناض نسا كليا أن جاسم قاليه غير يكمل الحفل يتسناه فالمكتب …وقف و شرب دواه ..وخرج فاتجاه المكتب وهو كايفكر فآش بغاه جاسم ..خاف يكلفو بشي مهمة وهو صحتو ماكاتسمحش حيت ولا بزز كايقدر يتحمل صداع الرأس ونظرو مرة مرة كاتضببلو الرؤية …وصل للمكتب ودقو ودخل غير هز راسو وبقا واقف مكانو كايشوف فولادو
غسان واقف شاد راسو كايمشي ويجي وعينيه حمرييين وكايبكي وعدنان لي جالس جامد مكانو دموعو كايسيلو وهو حال عينو عالأخير ومعاذ لي مزال مامتيقش كايقرأ في الملف الطبي ويعاو ….وجاسم لي جالس على كرسي مكتبو وكايشوف فناصر بنظرة مافهمهاش ….

ناصر سرط ريقو ونطق ) م مالكم أش واقع

(كلهم لا رد…ناصر تنهد كأنو شك فالأمر تقد وجلس أمام خوه معاذ كايشوف في الملف لي فيديه )

ناصر : أش داكشي مالكم

جاسم : هذاك ملفك الطبي أعمي (ناصر شاف فيه مخرج عينو) فيه حالتك كلها من نهار بداك المرض حتى لآخر فحص درتي

ناصر زيير على يديه ونطق ) إييفان

جاسم هضر بحدة ) : مليي جا إيفان قالهااليا كنت عاااارف مدة هاذي وأنا كانبحث حتى وصلت لطبيبك لي قالي هاتفيا عن مرضك واليوم فالصباح وصلني ملفك الطبي من عندو

ناصر وقف ) ومن بعد عادي كاع الناس كايمرضو وكايموتو وأنا أصلا كنت ميت طول هاذ السنين

غسان غوت بأعلا صوتو والدموع كايطيحوليه ) مااااشي عاااادي ماااعاااديييش المرض اكتاااشفتيه فوقت كان ممكن بعملية بسيييطة الورم يتحييد نتاااا لي اختاااريتييي تبقااا هكاا حتى يكبر الورم من دييما أناااني وغاتبقااا أناني حتى لآخر لحظة فحياتك

ناصر (حنى راسو)

جاسم : خديتليك موعد فأكبر مستشفى هنا فألمانيا فآخر الأسبوع غادير العملية هنا ومن بعد غانقلوك لمستشفى العائلة فالمغرب

ناصر خرج فيه عينيه ) ششنو ومعامن تشاورتي أنا مابغيتش وأصلا كنت جاي نعلمك أني غانمشي بحالي غدا غانرجع لجزيرتي

💎الفقرة 1 من نفس الجزء 💎

غسان ضحك بالفقصة ) هههه هرب جرييي هرب مرة أخرى وموت بوووحدك

ناصر : ماكنتش بغيتكم تعرفو مابغيت نعدب معايا حتى واحد من الأحسن نمشي (شاف فجاسم ) ماغانديرش عملية نسبة نجاحها أقل من عشرة فالمئة

عدنان وقف ومسح دموعو ) غسان حسن مني فعمليات استئصال الأورام السرطانية بحال لي عندك ونفس عمليتك راه هو دارها أكتر من مرة باحترافية وكل العمليات نجحو ليه عمرو فشل فشي عملية لدرجة احتارف فيهم الورم عندك فالجهة اليسرى من الدماغ واخا حجمو كبير ولكن موقعو ماشي خطير غسان بخبرتو غايقدر يحيدوليك وماغاتحتاجش للعلاج الكيميائي من بعد حيت غايحيدليك الورم كولو راه (بظأ كايبكي) بصح يقدرو يكونو مضاعفات تقدر ت ت تشلل ولا تخسر حاسة من حواسة ولكن راه ومن بعد غير أسبوعين على العملية غاتولي بيخير ومهما كانت التأثيرات الجانبية أنا غانتكلف و غانقابلك بنفسي المهم غاتعيش

غسان شاف فخوه ) علاش كاتحگر راسك أ عدناان حتى نتى ماهر فعملك مانجحاتليكش عملية وحدة وسط عشرااات ناجحيين ماشي معناه راك فاشل وبجوجنا غانديرو العملية لهاذ الشيبة العاصية دباك

ناصر ضحك : ههه أنا عارفكم محترفين فعملكم وفخوور بيكم ولكن علاش مصرين هكا أنا ماغاندير حتى عملية فات وقتي

العم معاذ وقف وشاف فخوه بعينين دامعين ) حرام عليك أخوية واش ماكانبقاوش فيك ورمك كان صغير ملي عقتي بيه بسهولة كان يتحيد وبلا تأثيرات جانبية نتا ماتسوقتيش وخليتي ورم سرطاني يعيش داخلك طول هاذ السنين حتى كبر داخلك كون عيطتي عليا كنت نعاونك عمرني نخليك توصل لهاذ المرحلة كون رجعتي لعشيرتك كنا كلنا غانوقفو معاك (أشار ليه لولادو وغوت) عندك ولدييين جوج من أنجح الأطباء في العالم فمجال جراحات المخ والأعصاب عمرهم فشلو فشي عملية خبرتهم فاتت خبرتي ببزااف كانو غايعاونووك من بداية مرضك ماكنتيش غاتعاااني من هاذ الآلام ليكاتعيشها دابا ولكن مزاال مافات لفوت منطقة تواجد الورم ولحسن حظك غاتسهل استئصالو واخا غاتقدر تفقد النطق ولي هو الإحتمال الراجح مثلا ولكن غايتحل مشكلتو بالترويض المهم أنك غاتعيييش وسطنا ومع ولادك

ناصر عينيه بداو كايسيلو بالدموع وولا كايترعد ) : لا ماغانديرهاش أخوية حيت هاذ الورم هو عقاب ليا على كل شيء درتو وأنا تقبلتو ونستاهلو نتوما عشتو حتى لدابا بيخير بلا بيا فاماغايتغير والو

عدنان : با عافاك ماديرش لينا هكا ماتخليناش مرة أخرى أنا كنعتاذر حيت ماكنتش كنهضر معاك هاذ الأيام غير ماتمشيش ودير العملية كانواعدك عمرني نتجاهلك مرة أخرى

غسان : ب با خلينا نعاونوك خليك معانا

ناصر ابتاسم من قلبو وناض عنقهم وهو فرحاان حيت كايسمع كلمة با من فمهم و شاف مدى خوفهم عليه واهتمامهم بحياتو ولكن هو فاااقد كل الرغبة فأنو يعيش أو يتعالج شاف فيهم مبتاسم ونطق)

ناصر : فات لحال أولادي العملية ماعندهاش باش تنفعني إيلا مانجحاتش غانموت اللهم خليوني عايش هاذ الشهرين أو 3 ليبقاوليا

جاسم وقف وبخبطة وحدة على المكتب قسمو على جوج وغوت حتى سكتهم وخنزززر فناصر )

💎الفقرة 2💎
جاسم وقف وبخبطة وحدة على المكتب قسمو على جوج وغوت حتى سكتهم وخنزززر فناصر )

جاسم : باااراااكااا (خنز فعمو) العملييية غااااديييرها وبزز منك والعشيرة غاتبقااا فيييها باراكا من الأوهااام أعمييي غيير قووليا أش استااافدتي من هاد قصوووحية راااسك ومن أفكارك الوااهية مابغيتيش تعذبنا ومابغيتيش تشغل بااالنا…وكل هاذ الترااهاات ..واش يحساابليك إييلا مشيتي غاتهنييينا راك غااالط واش ماكااايبقاوش فيك ولادك هااا وجديي وجدة ملي يعرفوووك مريض ومشييتي … نتااا كاظن أنك كاتفكر فييهم ولكنك غااالط كاتفكر فراااسك وأناانيتك أعمي أنا غانحدها لييك وماغااااانسمحش ليك تكرر نفس غلطك دالمااااضي مرة أخرى فااااا من هنا ليومين العملية وغاااديرها وغانبقاو معاااك هنا كلنا فألمانيا غذا غاتجي جدة وهيلدا وسوزي وكلنا غانوقفووو معاااك حتى تصح ونرجعو كلنا للمغرب وهذااا أممر

ناصر : ججاسم

جاسم : عميييي مااتخلينيش نغوت علييك أو نقلل من احترااامي وحيييت كنشووف فييك باا أسد أنااا مامستاااعدش نخسر باا مرة أخرى فااا إييلا ماشي على قبلك غاااديرها على قبلناااا وهذا أمر مباشر مني (شاف فغسان ) تكلف بالتجهيزات للعملية فالمستشفى لي هنا وعدنان تكلف بالفرقة الطبية لي غاتقوم بالعملية طبيب التخدير الممرضين كل الفرقة وعمي معاذ تكلف هاتفيا بالتجهيز ديال مستشفى دلستاركس فالمغرب حيت من بعد العملية غانرجعو كلنا للمغرب وعمي ناصر غايدوز فترة النقاهة تما وملي يبرى غانحتافلو بعرسكم

ناصر لي دموعو غير كايطيحو شاف فجاسم ونطق ) وشكون قاليك غانبرا وغانعيش أجاسم

جاسم : حيت نتا واحد من آل ستارك وعملية بحال هاذي ماغاتخلعكش ماشي فرد من عشيرتي لي يخاف من الموت أو يستسلم ليه بكل سهووولو ماشي واحد من آل ستارك أعمي لييي غااايهرب حنى كانواااجهو حتى الموت

ناصر ابتاسم : واخا أنا موافق ولكن ماتقولو لبا ومي وباقي العائلة والو حتى ن…

جاسم قاطعو ) غانقوليهم كل شيء وغانوقفو كلنا يد وحدة عمي ماشي أنا لي غانخبي على عشيرتي هكذا أمر حنى كلنا غانكونو معاك وكل فرد من العائلة من حقو يعرف

ناصر لا رد )

غسان شاف فباه ): عطيني كل الدواء لي كاتشرب خاس نشوفو

عدنان :خاسنا نديروليه فحص بالليزر ضروري ناخدو صورة جديدة لوضع وحجم الورم قبل العملية

معاذ : غاديروها بجوج

عدنان : أنا ماغانقدرش

غسان خنزر فخوه ) : غاندييروليه العملية بجووجناااا أعدنان (شاف فجاسم) غذا غانديوه ينعس فسبيطار وغانديرليه كل التحاليل اللازمة قبل العملية

جاسم : راه هضرت مع السيد آرثر مارسيلو ^ هو صاحب أكبر مستشفى خاص هنا وعطيتو نسخة من الملف الطبي

معاذ : هو صديقي غايعاونا

جاسم : عرفت أعمي راه عطاني كل الصلاحيات فالمستشفى ديالو حجزت فريق طبي غاتختارو منو بمساعدة السيد آرثر ناس محترفين لي غايعاونوكم فالعملية …وتكلفت بكل شيء المعدات التكاليف والمستشفى جاهز لإستقبال عمي ناصر

معاذ : إذن غدا نديروليه كل التحاليل ونتوما (عدنان وغسان ) ديرو دراسة معمقة على الورم قبل العملية

غسان : كون هاني أعمي هاذيك خدمتنا

جاسم : غذا غير توصل جدة وعمتي ومي غانخبر كل العائلة

ناصر : جاسم بلاش باربرة يلاه تزوجات مابغيتش نكدها عليها

جاسم : شفتي باربرة بالضبط أعميي أول وحدة غانقووولهاليها حييت هي من كترت ما حساسة ماااغاتحملش منك صدمة أخررى أو أكاذييب وأنا كلفت إييفان يخبرها

(ناصر مالقا مايقول أو يدير استسلم للأمر وجلس كايسمع ليهم كلهم كايتناقشو ينقذو حياتو وهو ابتاسم باستهزاء من نفسو كلهم خايفين عليه حتى من جاسم لي يدو كاترعد وداير أكتر من جهدو موجد كل شيء وأي شيء …كلهم هازين ليه الهم ….إلا هو لي مامسوقش لنفسو ولا لحياتو هو ببساطة فاقد الرغبة فالحياة …. قرر يديرليهم الخاطر واخا داخلو حاس بالفراغ وبأن نهايتو مابقاليها غير ساعات ماشي حتى أشهر …..💔

🍀🍀🍀💎الفقرة 3 💎
🍀🍀🍀

نرجعو عند شيماء لي بقات متكية مدة حتى فاتتها الدوخة وناضت توجهات للدريسينغ روم كاتشوف شيء مثير ومغري تلبسو …اختارت دو بيات خويطان فلغوز وثوبهم لامع (الصورة) مع فستان قصييير بجيب قصيييرة بيضاء ومن الفوق فضي مزين بالعقيق اللامع وكعب عاالي غوز بيبي لامع بحال دوبياس حطاتهم جنب دهنات وعطرات كل جسدها حتى شعرها خدات شوية من لكريم دالكوك ليكاديرليه فيدها ورشات عليه عطرها ليكايحماق عليه جاسم عاد دهناتو لشعرها ….دارت ميك أب صارخ عكر أحمر برزات عيونها بميك أب بينك وهايلايتر على عظمة أنفها وخدودها ودهنات كريم لامع لصدلها وكتافها وسيقانها سبغات أظافر يدها ورجليها بالأحمر المثير دارت حلق من الألماس مع خاتمها لي ماكاتحيدووش ولبسات الفستان لي يلاه غطا مؤخرتها ومزيير على صدرها مع الحذاء العاالي ..شعرها قاداتو سفينجة لفوووق وشداتو ببروش شعر ذهبي ….باش يبان ظهرها وعنقها الطويل ….وقفات أمام مرآة طويلة عريضة وابتاسمات وهي كاتشوف فنفسها جات كاتحمق والأهم أن إطلالتها جديدة بالنسبة لجاسم عمرها كترات الميك أب لهاذ الدرجة أمامو أو سبغات بالأحمر كادير فقط الألوان البااردة حتى أنها عمرها لبسات كعب عالي قد هكاك ….)

شيماء : ناري على طغمة ولات عندي قدااش كونما كنت كانرد كاع دكشي لي كناكل كون وليت قد لفيل (شافت فصدرها لي مبعوج تحت الفستان ومهزووووز ونصو خارج يلاه مغطين ريوسو ومع لكريم اللامع كايبان مثييير بحجمو الكبير )

شيماء وهي كاتشوف فصدرها ) : أما هاذ المحلبات مانعرف فين زايدين كايكبرو ليشافهم يحلف عليا نافخاهم على قولة مسيميمات الميتم محلابات با علال …آه أليااام جييو طلوو عليا دااابا كيكنتي وكيوليتي أشوشو جييو وتشووفو هاذ المحلاباش لي كنتو حاسديني وتعايروني بيهم نهار كايطيح فيهم الزعر لمعصب ماتايعاودش ينوض بلقميش باش كانبعدو على صدري لمجعووور لاخر أصلا طيحتو فيا نهار لول غير بصدري خخخههه 😎 المهم هو كايعجبوه وكايدوخوووه .. ..وكوولو طبييعي تاا رااه لي عندووو عندووووو .

(ابتاسمات ودارت آخر لمسة هو عطرها المهووس بيه حبيبها …وخرجات من الدريسينغ روم لقات الخدم وجدوليها طاولت عشاء كيما طلباتها عليها سباكيتي بالكفتة وتحلية خفيفة مع عصير …زوقات الطبلة بالورد وشعلات كل الشموع فالجناح وطفات الأضواء خلاتو مضاء غير بنور الشموع …توجهات لسريرهم وهي تزلع عليه بثلات الورد الأحمر والأبيض ووجدات صينية خاصة حطات عليها زيوت المساج العطرية وحطاتهم جنب السرير… وابتاسمات بحب وهي عاضة على شفايفها متحمسة … بقا خاسها غير هو فا جلسات على طاولت الأكل كاتسناه وريوگها سايلين حوالت على دوك حبات الكفتة لي فوق سباغيتي ولكن حلفات لاكلات حتى يجي حطات راسها على الطاولة وجااالسة تتسنى وتتسنى حتى نعسات …
💜💜
شيماء جالسة حاطة راسها على الطاولة ومغمظة عينيها ناعسة ومرة مرة تقفز كاتكعد تشوف تلقاه مزال ماجا وترجع تنعس …حتى لواحذ اللحظة حسات نفسها تهزات وهي تحل عينيها قافزة لقاتو هو ليهزها …

شيماء : تعطلتيي💎الفقرة 4💎

شيماء : تعطلتيي

جاسم ابتاسم ) كنعتاذر ياك قلت ليك نعسي نتي عيانة

شيماء : لاءءءءح مافياش نعاس حطني

جاسم حطها على رجليها ومع علو الكعب مابقاش فايتها فالطول بزاف شدات فيديه وهي فرحانة )

شيماء : أجي نتعشاو

جاسم عينيه غير عليها حوال وبدأ كايضور عليها بخطوات بطيأة كايتأملها )

شيماء : أحم أجي نتعشاو راه من قبيلة وأنا كانتسنى

جاسم شد يدها وباسهم بحب ) كاتحمقي وكل شيء هنا فيه لمستك كايحمق

(شيماء ضحكات وجراتو جلساتو فمقعدو وجلسات فحجرو وهزات لفورشيط بدات توكلو وهو كايشد منها وفنفس الوقف كاهز حبات الكفتة كايوكلها …وكلاتو الصحن كوولو …)

شيماء : بصحتك غانقطعليك من الحلوة

جاسم : مابغيتهاش عندي الحلوة الخاصة ديالي (وهووب هزها متاجه بيها للسرير )

شيماء : حطني

جاسم : علاش (وصلو للسرير وغير حطها وهي تكعد وقفات وهو مافهم والو )

شيماء : أحم غاتكون مرهق هاذ الأيام خدمتي بزاف فا غانديرليك مساج

(جاسم وسع ابتسامتو وهي وقفات أمامو وهو جالس على السرير تحنات حتى كل صدرها تدلا أمام وجهو ومدات يدها كاتحل ليه أزرار الشوميز وحدة بوحدة وكاتعمد تلمسو بأصابعها …أما هو عينيه غير على صدرها وكايسرط ريقو وكايعراق …حيداتليه شوميز لاحتها ودازت للسروال خلاتو غير بلبوكسور وتحنات حيداتليه حذاؤو ووقفات أمامو مدات يدها بطريقة مثيرة لجنبها نزلات سنسلة دالفستان بشويية وهبطاتو شوية بشوية وكلها حركات عمدية منها خلاتو كاينهج …جاسم حل فمو كايتفرج فيها ساهي فيديها بيضين مع سباغة حمراء صدرعا اللامع المنتفخ خلاوه دااايخ….حيدات كل الفستان هبطاتو للأرض وتخطاتو بكعبها اللامع وبقات غير بستيانات بينك اللامعين وسترينغ ديالهم واستدارت عمدا أمامو وعينيه مباشرة تفيكساو على مؤخرتها البيضاء الرطبة لي كاتهتز كلما تمشات ومع الكعب عاونها كاتحرك بطريقة مثيرة ..تمشات حتى لفين حطات الصينية ليعليها زيوت المساج وهزاتها ورجعات حطاتها على السرير وشافت فيه هو ماكايرمشش جلسات حداه دارت رجل على رجل وقربات بطريقة مثيرة حتى تقابل وجهو مع وجهها ونطقات بصوت رقيق )

شيماء : تكا

جاسم لارد مخدر كليا )

شيماء : جاسم

جاسم : أمم

شيماء ابتاسمات ) خاسك تكا باش نماصيليك ظهرك

Leave a comment