Skip links

قصة : الوحش ذات القزحتين ج 35

 38,939 عدد مشاهداات

🌻الفقرة 6🌻

جاسم وشيماء فالأبيل فيديو)

جاسم : سميتها بوابة براندنبورغ واخا غانديك تشوفيها ونساريك كل برلين وأي شيء بغيتيه أوامرك مطاعة مولاتي

شيماء مبتااسمة ليه بيحب يلاه غاتهضر حتى تفتح عليها لباب دجناحها بالجهد ودورات وجها شافت شكون وهي تخرج عينيها )

جاسم : (سمع باب جناحها تفتح وهو يخنزر ) شكون دخل عليك هكاك بلا مايدق

شيماء مجاوباتوش فقط مدورة راسها وحالة فمها ..وجاسم كايتسنا جوابها حتى سمع صوتو )

إيفان : إيفليينتي أح هادشي تقيل غير خليك جالسة ماتنوضيش تهزي معا خوك راك حامل أزين دخوها ….

☘☘

إيفان لي خلاهم فالقاعة وتوجه مباشرة لقصر العائلة ودخل فرحان وهو هاز كل تلك الكادووات ومباشرة طلع لجناح شيماء كايتقاتل هاز ظاكشي غير وصل حل عليها الباب بلا مايدق مامسوقش حيت عارف جاسم ماكاينش خلاه فالقاعة وملي كايغيب القط كايلعب الفار ..إيفان فتح عليها الباب بانتليه جالسة على سريرها والهاتف لي محطوط أمامها ومكالياه بالوسادة ومفتوح عليه الكاميرا لي بينها وبين جاسم إيفان ماشااافوش فا دخل مباشرة عندها …

إيفان : إيفليينتي أح هادشي تقيل غير خليك جالسة ماتنوضيش تهزي معايا راك حامل مايصلاحش تهزي تقل أزين دخوها (تقدم حتى لجنبها حط ليها نونوس كبير فالأبيض مع علبة ورد أحمر على شكل قلب وعلبة أخرى على شكل قلب بها ورد وشوكولا عطاهاليها ليدها وشيماء غير كاترمش فعويناتها القزحيتين نسات كاع جاسم لي مخرج عينيه كايتفرج فيهم أما إيفان زغبي ماشافوش…)

(إيفان حل كارطونة راقية جبد منها صندوق كريستالي فخم داخلو ورد أحمر حقيقي ((كل الهذايا في الصور) ) عطاه لشيماء لي شداتو وعويناتها كايبرييو )

إيفان : كانتمنا يعجبوك اختاريتهم كلهم بنفسي رسلت لصديق جابهم حيت ماساليتش نمشيليهم أنا آه شيء آخر (أخذ آخر علبة فالبينك عليها اسمها مكتوب ب s بدل c وفيها عطر مع كريماتو وعلبة متوسطة على شكل قلب لي فتحها ليها إيفان وشيماء حلات فمها فطقم كاامل ماسي مرصع بالزمرد الأزرق …)

إيفان فرح حيت من تعابيرها باين عجبوها وجلس جنبها على السرير مافاصلهم والو وبقا كايشوف فيها وفعويناتها وتعابيرها المندهشة )

شيماء : هاذ هاذشي كولو جبتيه ليا !!🌻الفقرة 7🌻

إيفان حرك ليها راسو بآه ومد يدو شد يدها ) سمعي أنا فرحاان بزااف عمرني فحياتي كنت فرحان هكا أو توقعت نعيش هادشيء أخت بحالك وحب بحال باربرة وعائلة كبيرة بحال لستاركس كانحس بنفسي خديت هذية قيمة خاس نقدر ثمنها أنا ماجبتليكش كل هاذ الهدايا باش تبغيني أو تتقبليني حيت أنا متأكد من أنك تقبلتيني لبارح ملي نقذتي حياتي ماتخيليش باش حسيت (خدا يدها وباسها باحترام ….أما شيماء عاد تفكرات جاسم وضورات راسها للهاتف أمامها هي وإيفان لقات جاسم فالكاميرا مخرج عينيه فإيفان )

شيماء : ضحكات بتوتر وجرات يدها من بين يدو ) هههه ش شكرا أحم إيفان هادشي كولو زوين بزاف شكرا

إيفان مد يدو وحيد الشعر من على خدها ودارو خلف أذنها ونطق ) لالا نتي ختي مابيناتناش شكرا كل هاذ الهذايا اختاريتهم بنفسي وتستاهلي أكتر بغيتك تعرفي أن مكانتك عندي كبيرة وغانعاونك ونكون ليك سند فأي شيء نتي نقذتي حياتي وأنا نفديك بروحي أختي

شيماء ابتاسمات ليه ويلاه غاتهضر حتى طار عليها إيفان ببوسة فخدها ومع حنوكها عامرين دخل ليها لحنك وتسمعات مموووووح 💋بجهد ماعرفوه باس ولا سرط وشيماء خرجات عينيها ومع بعد إيفان هي وقفات وبدات دير عليه رقصة الهنود الحمر …)

شيماء واقفة كاتفيبري وكاتنقز ومن شدة التوتر ولات تهضر بالداريجة وإيفان مافهم حتى كلمة )

شيماء : ناري ناري عالزغبي ليوم ناكل عليك كسكسو نااري ناري على عويشة لبواسة وشداك تبووس ناري ناري مشيتيي فيها غاتموت صغير

إيفان : تي مالك كاتشطحي عليا هكاك بحالا فيك بولة وا…(ماجا فين يكملها حتى قفز من مكانو بسباب غوتت جاسم )

☘☘

جاسم لي مزالو فالقاعة دالمحاكمة مع خوتو وأصحابو وجدو وعمامو لي كايتسناوه يكمل مكالمتو باش يديرو اجتماعهم وكان ضااحك وناشط وهو كيهضر مع عشقوو حتى شاف إيفان دخل عليها بدوك الكادووات وهو يصعر وشافو باس يدها تبلوكا ماجا يستوعب الأوولى حتى شافو طار عليها بالتانية لخدها حتى بعجوليها وتسمع صوت البوسة جاسم بلا مايشعر غوووت حتا قفزهم كلهم لا ليمعاه فالقاعة وحتى شيماء وإيفان فالفيديو )

جاسم : إيييييييييفاااااان ليووووم تمووووت

الجد مع الغوتة دجاسم لي تسمعات فكل قصر آل رومانوف طار طاح من كرسيه شاد قلبو ماشي أقل من الآخرين لي زلزلهم جاسم …وحتى إيفان لي نقز من بلاصتو شاد قلبوو )

☘☘
إيفان : هوولي شيييت منين خرج هذا

شيماء : نسات راسها و مزالها كاتهضر بالداريجة ) تا نوووض أزغبيي واااا نوض علق هرب وااا نووض جري جري وماتحبسش غبر انقااارض سير للتلث الخالي وجلس تما مايلقااكش

إيفان : وا أش كاتقولي (ماجا فين يكملها حتى تهز بقجة وحدة )

☘☘

جاسم لي غير غوت باسم إيفان وهو يضور كاااينهج ولا كالثور الهائج شافيه فيهم بعينيه حمرييين وهم مخرجيين عينيهم فيه وغوت )

جاسم : غانأجل الإجتماااع حتى للييل فمكتبي قالقصر (غير كمل كلامو اختفى من مكانو)
☘☘

الجد : لي مزال طايح على الأرض ) بس بس بسملهرحمانراحيم توما هذا مسكوون خاسو فقييييه

غسان : أححح خلييه يسلخلي إييفان يستاهل

دياب : قودها مسكين منعرف أش دار

الجد : ويلي ويلي غايقتل ليا راجل بنتي باربرة

ناصر : أبا امتا ولا راجلها راني ماموافقش عليه

الجد زيظان : وقف شاد قزيبتو ) أححح أعضم طيو …وتا دابا يتزوجها هانت غاتشوووف☘☘
الفقرة 8 🌻

فجناح جاسم وشيماء )

جاسم ظهر بقوة التنقل و مباشرة فجناحو وهو يتحرك بسرعة شد إيفان بقجة حتى تهز من على الأرض)

جاسم: بستيييها وقداااامي ليوم نح… والدييك

(شيماء خرجات فيه عينيها من شكلو ومن تخسار الهضرة ومن القجة ليدار لإيفان وبدات تندم وبسرعة جرات شدات لجاسم يديه.) واا طلقووو مايعاوددش راه لي زغبي زغبيييي

إيفان : وييع طلق تتا راها ختي

حاسم : واااماشي سوووقي ماتبوووسليييش مراااتي أزااامل

إيفان لي تايفركل ) غغير طلق نتفاهنو

شيماء : وا جاسم طلقو هالعااار هااالبزيزيلا لما طلقوو

جاسم : عاااجبك فمك أجي نورييك(عطاه بونية حتى حليه فمو من جنب ورجع شدو بقجة )

إيفان : لاينعل زامل بووية لابقيت عاودت غاطلق

(شيماء شافت القضية حماضت وهي تشد كرشها وبلعاني طلقاتها بغوتااا بالجهد خلات جاسم استدار عندها شافها شادة كرشها وصفاار بالخلعة لا هو لا إييفان وتحركو كايجريو ضارو بيها )

جاسم : ششيماء مالك أش عندك وفين فين كايضرك

شيماء : أييي أكرشيي (بدات تبكي بلعاني )

جاسم : ب بسباابي كنعتااذر مانعاودش نعصبك

إيفان : ناري غير بوسة فين وصلاتنا ختي كنعتااذر

(شيماء شافت فإيفان وكتغمز فيه يعلق يهرب ولكن لمكلخ مافهمش عيات تغمز وتشيرليه على الباب بعينيها وتعض على شفايفها ولكن لي مجلج مجللالاج)

إيفان كايشوفها كاتغمز فيه تصمك مافهم والو ونطق ) واا ننسيبيي عينيها كايفرفرووو

جاسم خرج عينيه ) : ط طبيبة واااجريي أزااامل عيطليي لطبيبتها

شيماء: وا لا بلاش

شافو فيها بجوج ورجعات توجع وهو يهزها جاسم حطها على سريرهم )

شيماء: جاسم جيبلي كأس ماء

جاسم مشا كايجري لطاولة عليها الماء وشيماء خلاتو حتى استدار عطاهم بالضهر وهي تشنق على إيفان من لكول هبطاتو حتى لمستواها ونطقات بهمس )

شيماء : وااااا لمكلخ هرب واااعلق جريي أنفذ برييشك جري جري وماتشووفش موراك

إيفان : هاء وعلاش

شيماء: واااش باغي تزوج باربرة

إيفان ضحك : أييه

شيماء : وابربي وبقيتي حداه ماغاتزوجها عرفتي علاش حييت غاتمووت أصگع واااطير جريي

(إيفان خرج عينيه عاد فهم علاش كانت كاتغمزو وكاتشير ليه لباب وفهم راها غير كاتمثل وهو يدور مشا كايجري بأقصى سرعتو خارج حتى طاح قدام باب جناحهم تسمعات زداااف جا على وجهو )

شيماء : أحح علزغبي لحول لاخر أتا نوض جري

إيفان ناض جمع راسو وكمل جريتو غادي وكايشوف موراه حتى خرج)

شيماء عاد تنهدات براحة وابتاسمات ..ضورات راسها لقات جاسم واقف علييها مخنننزر ومربع يديه وهي تجمع الإبتسامة ورجعات توجع)

شيماء: أي أح

جاسم غوت) باااراااكا من تبووووحيييط فكييتيه منيي ولكن هاني غادي نوري لطاسيلتووو (تقدم يمشي وهي طير شداتو من يديه وجراتو بكل جهدها مع تقييل حتى طاح جنبها على السرير )

جاسم : شيماااء

شيماء طارت عليه بتعنيقة) وصاف عفاااك راهو غير خوية ومسكين هبيول

جاسم: هبييل حمق ولا بعقلووو مايقربببش لحاااجتي

شيماء : واخ واخ غانشرحليه ومايعاودش

(جاسم بعد من حظنها وشد هذية إيفان نونوس برد فيه جنونو وقطعو على جوج وشد العطر يلاه غايلوحو يزدحو مع الحيط حتى طارت عليه شيماء حيداتوليه دارتو خلف ظهرها)

شيماء : حرام عليك

جاسم مد يدو ) أرييه ماتخلينيش نحيدوليك بزز🌻الفقرة 9🌻

شيماء : واجاسم غير خليليا هاذ الهدايا ومغانديرش منهم غير نحتافظ بيهم بروميس(وعد)

جاسم : لا ولا ياااك الهذايا لي حابوليك خوووتي فالهند لحت زبل كااامل فاحتى هادشيي غالووحو حتى جنس ذكر مامنحقووو يعطيك هذايا من غييري أنااا سمعتييي (جرها بجهد حتى تخبطات مع صدرو القاصح وشهقات مخرجة عينيها فيه وهو كايترعد بالأعصااب والعرق هابط مع جبهتو وجهو مقابل مع وجهها ونطق بالجهد )

جاسم : نتييي ديااالييي أناااا كاااتسمعيي أنااا ماااعندك ماديييري برجل آخر فحياااتك حتى إييفان (طلقها وخدا موشوار وشد وجهها وبدأ كايمسح فخدها ليباسها فيه إيفان …كايمسح ويعاود بهستيريا حتى ردو ليها حمممر وهي سااكتة و مخلياه)

جاسم : برررب الكعبة حتى آخر مرة أشيماااء مكنضحححكش (بدأ كايغوت) مااايبوووسكش وااا مااايبوووسكش راه غانصدق قاتلووو وااا مايبوووسكش (داز من حنكها ليدها لي هي الأخرى باسها ليها إيفان وشدها كايمس ويعاود بهستيريا وكوولو كاينهج)

شيماء سرطات ريقها وهي مخرجة عينيها فيه ) ج جاسم تهدن ماوقع والو

جاسم خنزر فيها ) واااالووو يااك (وقف وخبط الموشوار مع الأرض ) وااخا اعتاابريي ماوقع والو يااااك أشيمااء دابا غاتختااري خوك وتخليني أنا فالهامش ياك

شيماء وقفات مخرجة فيه عينيها ) أويلي أش كاتقول عمرني نفظل شي شخص آخر أو نسبقو عليك

جاسم : إذن أشيماااء ماتخلييهش يقرب منك كاانظن من حقييي نطلب هااادشي مامنعتكش علييه هاهو عايش وسطنااا ومن غدا إيلا بغاتو باربرة ماغانمنعهووومش ولكن نتييي خط أحمر مايبووووسكش مايقربش لييك حتى واااحد ماااامن حقوو يقرب ليييك ولا ماغااانعقلش علييه

شيماء شدات يديه ليكايترعدو بالأعصاب ) وااخا صاف كنوااعدك تهدن أجاسم ياه (عنقاتو وهو زييير عليها حتا شهقات وتخنقات وهو ماااحاسش )

جاسم : نتي ليااا بوحديي هذاا ليغايقرب منننك غانقتلووو بيدي نتي نقيية ولياا بووحدي ديالي أنا لا إيفان لا غييرو غانسمح ليه شينهار يحط عليك صبع نتي حبيبتي أناا بوحدي

شيماء : أح ج جاسم ضريتيني رخف راك خنقتيني

جاسم عاد وعى وطلقها كايتفحصها بعينيه ) واش بيخير

شيماء : آه أنا بيخير

جاسم : مزياان أنا غانرجع (استدار يمشي وشيماء بسرعة وقفات أمامو )

شيماء : فين غادي

جاسم : حيدي من طريق

شيماء بدات تبكي ) هئ غادي عند إيفان هئ جاسم عافاك مكنحملش نشوفكوم كدابزو صاف خليني غانهضر معاه أنا عفاك هئ

جاسم : غانهضر بفمي ماغانضربووش

شيماء : واخا إذن غانمشي معاك

جاسم : واش مكاتيقيش فهضرتي

شيماء : لا كنتيق فيك

جاسم : إذن جلسي هنا بدلي عليك ياك بغيتي نخرجك غانتغداو برا

شيماء وسعات ابتسامتها وطارت عليه بتعنيقة ) واخا هانا غانبدل عليا

جاسم : لبسي شيء ساخن الجو بارد (واختفى من أمامها )

شيماء تنهدات وحولات نظرها لهداياها ) ناري غايمشيو غير فزبل ناري طقم الألماس مشا بحال خوتو ليعطاني فيليكس والساعة ليعطاني ذياب أووف أجااسم الغيرة كاتقطر منك وعلا وااااالو (خنزرات وتمشات دخلات لدريسينغ روم نتاعها )
☘☘☘

عند جاسم لي كايختافي ويظهر فكل مرافق القصر غرفو صالاتو …كايقلب على إيفان ….)

☘☘☘

إيفان ليخرج كاايجري وكايهضر ) ناري ناري مشيت فيها ومزال تاماتزوجت غانترزا فحياتي ناري واراها ختي بلمكلخ لاخر كيغار مني ( هبط مع دروج كايجري حتى كان غايجي على جبهتو ولقا إيميليا أمامو )

إيميليا كاتشوف فيه باستغراب ) تا مالك واش درتي شي زبلة

إيفان : مادرت وااااالو 🤷‍♀️ غيير بست إيفلين

إيميليا خرجات فيه عينيها ) ماتقوليش شافك اللورد

إيفان وراها جنب فمو لي محلول) وفنظرك شكون ردني هكا

إيميليا : زغبييي راه راجلها مهووس بيها أنا وملي كنبوسها كنشوفيه كلقاه مخنزر فيا وجدو زيدان كذلك راه كايبغي يطير عليه ملي كايقرب ليها وشفتي خوتو كيماكاايهزوش عينيهم فيها راهو مهووس بيها عمرو يخليك تقرب منها

إيفان : وااا عوك عوك راها ختي

إيميليا هزات كتافها بعدم اكتراث ) ضبر لمحاااينك أصلا نتا وجه لعصى والموشكييل ماعندك قلدة لي طاكي عليك

إيفان خرج فيها عينيه ) زييديني أميي زيدينييي

قاطعهم دخول باقي العائلة الشباب والأعمام وغير شافو إيفان هكاك وقفو أماكنهم )

الجد زيدان : مالك أوليدي صفر ومخلوووع (إيفان)

إيفان يلاه غايهضر حتى ظهر جاسم خلفو وغير شافو علق تخبع مور غسان وهمس ليه)

إيفان بصوت جد منخفظ ) غاااتفكني ولا نفظح والديك

غسان : تااحيد مافيا ليياكل لعصى

جاسم : إييفااان أجي نهضروو

إيفان هز يديه باستسلام ) 🙌 هضر من بلاصتك أنسيبي هانا كانسمعك

الجد : تا بعد من طفل أش دار ليك

جاسم غوت : إيفااان

إيفان : نغز غسان ) وادير شيحاااجة

غسان : تا لا هاو غايخلطني معاك أش درتيليه؟

جاسم تنهد بملل واختفى ظهر خللف إيفان وهو يحط يدو على كتفو واختفى بيه ….يتبع🎩#وحش_ذات_القزحيتين🎩

✏للكاتبة ✏ chaymae ouaj

🌻الجزء 321🌻

(تتمة )

عند شيماء لي دخلات لدريسينغ روم دجناحها ولبسات ثياب ساخنة حيت لبرد تأنقات وضعات ميك أب نهاري راقي وعطرها الدائم مع طقم ألماس خفيف وسرحات شعرها خلاتو مطلو وكل هاذشي دارتو بسرعة كاتلبس وتقاد نفسها بزربة …كملات لبسات بوت قصير هزات حقيبة حطات فيها هاتفها وعطرها وروج ربعض الميك أب ودارت مونطو على كتافها وخرحات(الصورة) …..شيماء خرجات من جناحها كاتجري وعقلها كايقول ليها ^جري جريي عتقي زغبي دخووك ^ … هبطات بسرعة لأسفل القصر كاتقلب مابان ليها حتى واحد سمعات الهضرة فالصالة لي جنبها وتوجهات ليها دخلات لقات كل خوت جاسم جالسين مع لبنات ومعاهم جوكار وديما كل واحد جالس جنب حبيبتو …شيماء سلمات عليهم وردوعليها السلام ..وشافت فباربرة ونطقات )

شيماء : فين جاسم وإيفان

باربرة : أحم مانعرف

دياب : جاسم شد إيفان واختفى بيه و فين داه مااااااانعرف!

شيماء خرجات فيه عينيها ) وييلي

غسان تفطح على الفوطوي ونطق وهو كايتشفا) أححح خلييه يبردلي جنون فإيفان يستااهل شي دقااا ماضايراااش

شيماء خنزرات فيه وهي تقدم وقفات أمامو مباشر مخنننزرة …وهو شافها تجمع وجلس مقاد )

شيماء : علاه مالو إيفان مسكين شدارليك!

غسان نطق بهمس ) لهلا يوريك (شاف فيها وابتاسم ) وااااالو خوك ملاك ماكااايدير واالو خبز ربي في طبگوو

(شيماء دارت يديها على شكل بونية وعطاتها ليه للراس بقوة حتى خرجو عينيه وغسان ناض شاد راسو كاينقز عليهم من الألم أما الآخرين حلو فامهم )

غسان : أحححح أمي هااح الذاكرة مشات
الفقرة 1☘
غسان : أحححح أمي هااح الذاكرة مشات

شيماء : هااا الدقااا لي ماضاايرااش بااش تعلم تشفاا فيه راهو خوك حتى نتاااا كيما هو خووية وكيما نتاااا خوية

(فيليكس وعدنان وجوكار ودياب تزلعو بالضحك وأيار ناضت شدات غسان كاتقلب ليه فراسو بلاصت الدقة )

شيماء جبدات هاتفها كاتصوني وتعاود لجاسم بدون رد حتى تخلعات على إيفان ..شافت فدياب وتمشات ووفقات عليه )

شيماء : نووض نووض يالاه معايا

دياب لي جالس جنب جاكلين حول نظرو لشيماء وخرج عينيه ) فييين تاني؟

شيماء : نوووض دغياا خاسني نعتق زغبي دإييفان من جاسم

باربرة وقفات مصدومة ) ككيفاش تعتقيييه مالو أش دار لجاسم

عدنان : بصح نيت أش دار ومال جاسم تعصب عليه هكاك

شيماء : زغبي باسني سرطلي حنكي قداام جاسم

(كلهم خرجو فيها عينيهم)

عدنان : مسكين الله يرحمو ماشاف ماتشوف

فيليكس : إن لله وإن له راجعون

جوكار : كان راجل مزيان

غسان : قدر الله ماشاء فعل

(باربرة جلسات فاشلة على لفوطوي)
باربرة : ناري ناري و علاش أنا ماعندي زهر هئ منحووسة كاع تالهاذ الدرجة

غسان وعدنان خنزرو فيها )

عدنان : ونتيي ماالك

باربرة : ا ا وواااالو

شيماء غوتاات ) : وااااعيباد الله شيحد منكووم ينووض يمشي معايا (خنزرات فدياب ) غاتنووض لا

دياب نتف راسو ) : أنااا معاك بالله وبالشرعر بعدي منيي آخر مرة كليت بونية ماضايراش هانتي (شير على فيليكس ) قوليه يديك

فيليكس خرج عينيه فيهم وهي توقف أليشا قدامو ودارت حركة دفاع عن النفس 🙅‍♀️)

أليشا : توووما لا بعدوو ليااا منو راه يلاه برالو وجهو من لعصا ليكلا آخر مرة (من لمدابزة ديالو مع أمير هي كاظن أن جاسم لي سلخو)

(شيماء شافت فغسان وهو ناض هرب تخبا مور أيار …شافت فعدنان لي وحل وجبد تيليفونو دار راسو كايهضر فتيليفون وشافت فجوكار لي غير شافها شافت فيه وهو يدير راسو فيه نعاس وبدأ يتفوه)

شيماء : واااا عقلوووو فييها

كلهم : هاااحنا عاقليين

(شيماء تعصبات وهي تشد دياب من دراعو المعظلة وكاتجر فييه تنوضو تا تعصرات وتزنگاات وهو ماتزعزعش )

شيماء : وييييع نووووض أععع أميي شحاال تقييل

دياب كيشوف فيها مبرد كاتجر فيديه ومخليييها ) أ والله لا نضت لييك أختي راجلك مامعاهش الضحك

(شيماء مزال كاتجر دياب من دراعو وتعصر مع ماتحركش ليها وهي تعنق دراعو ودارت رجل على الفوطوي والأخرى على الأرض وكاااتجرر حتى عرااقت ومزنننگة وهوما كلهم كايشوفو فييها ):
شيماء : وااااع على عملاق وااانوووض ديينيي يعطيييك متااااكل واااااع وااا إييفان فينك أزغبيييي

جاسم : شيمااااءالفقرة 2🍭
☘☘☘
نرجعو دقائق قبل عند جاسم لي من بعد ما اختفى بإيفان ظهر بيه فالغابة لي ضاير بيها أسوار ولي نفسها الغابة ديالو فين خلات جاكلين الأسو والنمورو …إيفان غير شاف راسو فين وهو يخرج عينيه ماجا يستوعب حتى لقى أسدين ولبوتين ضايرين عليه هو وجاسم )

إيفان : ناري ناري قودتها

جاسم ربع يديه مخنننزر ونطق ) غااانهضر معاااك مرة وحدة أ إييفان مرة أخرى ماغانهضرش غانفد

إيفان سرط ريقو ) آه أنسيبي غاحيد لمشاش ديالك وهانا كانسمعك

جاسم : شيماااء ممنوووع تلمسها …تبوووسها أو تعنقها مرة أخرى وخصووووصا تبووسها مرة أخرى غانخلي هاذ لمشااااش يتفاهمو معااك (الأسود)

إيفان هز يديه 🤚: أحم هو بغيت غيييير نفكرك بلي إيفلين راهي ختي

جاسم حرك ليه راسو بواخا ابتاسم ونطق ) أصلا عرفتك ماغاتفهمش بالهضرة والمشكل هو أني وااعدتها أني غير غانهضر بفمي وماغاديش نضربك (ابتاسم بشر ..وهوما يطيرو الأسود بسرعة وقفو على إيفان دوروه وزؤرو عليه زئيير قويي تسمع فكل المنطقة وإيفان صفااار)

إيفان : ويييع يااااك قلتيي وااعدتييها

جاسم : أنا مادرت واالو واعدتها أني أنااا ليي مانضربكش ماشي أسووودي (وغمزو)

إيفان لي بداو يضورو عليه سبوعة جاتو لبولة ) : وييع قوليهم يبعدووو واراني نسييبك ونتااا نسيبيي زعمااا

جاسم : إيييفااان مابغيتش نعاااود هضرتي شيماء خط أحمرر فهمتي ولا نشرح بطريقة تالثة

إيفان : واااعقل علييها نهار نتزوج ب باربرة نردليك الصرف

جاسم : أناا باربرة كنبوسها فجبيينها احتراما لهااا ماشي كانسرطليها حنكها ..

إيفان وسع ابتسامتو ) صاااف منعاااودش أنسيبي🤚 غانبقا نبوسها غييير فجبهتها ويدياتها صغيورين لبيوضين لكيووووت

(جاسم ماحس حتى طار عليه ببونية زرقليه عينو …وإيفان طاح تزلع منشور فالأرض مفرگ يديه ورجليه وحلف لاناض )

إيفان : هاااح أمي عينيي

جاسم غوت ): شفتيي نتاااا لييي كاتستافزني واعدتها أنيي مغاااانضربكش وضربت أع نووض تكعد أزاامل نردك للقصر قبل مانصدق قاتلك هنا

إيفان مزالو منشور ) : وااا إيفليينتي جي تشوفي خووك كايموووت

جاسم نتف راسو ) غاااتنوووض ولا نوري لزاامل بووك لمووت دبصح

إيفان تگعد جالس هز هاتفو وحل سيلفي شاف وجهو عينو فلبلاصة تنفخات وبقا كيرمش ونطق ) ناري على يدين عندك أصاحبي هانتااااا ضربتيني وصدقتييي خاااالفتي بوعدك لإيفلينتي أحح غانشكي بيك ليها غاتقلب عليك شي شهر

(جاسم خرج فيه عينيه وهو يطير عليه هزو بقجة تاولا يفركل وهو مهزوز فسما)

جاسم : بااايسلييي مراااااتيي ودااابا كاتهدد فيااا واااش ماكاتسكتتتش راه غانقتل طاااسييلتك

إيفان : واااعتقو روح غان غانقوول لييييها عاو عاودتي قجييتيني وتزيدك شهر آخر من العقاب أح طلقالفقرة 3☘

إيفان : واااعتقو روح غان غانقوول لييييها عاو عاودتي قجييتيني وتزيدك شهر آخر من العقاب أح طلق

جاسم طلقو جا طايح على قزيبتو …و تحنى قفازي تقابل معاه )

جاسم : إذن بغيتي تموت ليووم أوووك أخو مراتي أمنيتك ستحقق (شاف فالأسود ليكانو جالسين وقفو وضار بإيفان مرة أخرى أما جاسم ابتاسم بشر ووقف عطاه بالظهر ومشا فاتجاه البوابة يخرج ….إيفان كايشوفو غادي جاينوض يتبعو وضاروبيه سبووعة وطرطق عينيه فجاسم )

إيفان : وااا تااا رجع واااا غير كانضحك معاااك وااا لعاداو غير كانضحك (بدأ ينقز بلاصتو بلخلعة ) وااراني زغبي وكحل ليااام منحوووس وعااارف رااسي وغير ضاحك معااك أنسيبي واااا قوليهم يبعدووو وااااهيااا واغير رجع نتفااتهمو وااااا والله مانعاود نبووسها

جاسم وقف واستدار شاف فيه ) لا غير عاود باش نعدبك عاد نقتلك

إيفان : الله يعطيني لمووت لاعاودت بست حنيكاتها لمطيبزين لكيوت

جاسم خنزر فيها و حركلو راسو بلا وهو يختافي وظهر أمامو مباشرة ونطق ) ماااشي غير حنيكاتها لمطبزيين لكيووت فمك مااايتحطش علييها يديك مايتحطوووش عليها هضر بفمك باربرة إيلا بغاتك أنا موافق ولكن شيمااااء خط أحمر حتى راااجل فهاذ العااالم ماغايقرب منها من غييري أناااا بوووحدي سمعتييي غيير أناااا شفتيي راااه ولدييي إييلا تزاااذ ذكر ماغايقربش منها فكر فيا أحمق ولا مريض ولا مهووووووس نت حر فتفكييرك ولكنهاااا ليااا أنا ديااالي بوووحدييي (خنزر فيه) غاااتعااود أ إييفان تبووووسها غانساا شكوون نت غااانحييك

إيفان سرط ريقو ونطق بهمس ) أحم حتى فيدها مانبوسهاش

جاسم خنزر فييه وعينيه حمرين )

إيفان : إ إذن لا ب بلاتي وجبينها نبوسو ولا ختى هو لا

جاسم على نفس تخنزيرتو وماجاوبوش )

إيفان : ح حتى هو لا أحم إوا أش نبوس ؟

جاسم جرو من لكول نتاع لافيسط وبقا كايهضر وهو كايدي فيه ويجيب مخضو حتى تشقلبوليه لعينين ) حتىىى تزوج ختي وشبع بوووسان مع رااااسك وملي تولد بنتك وبوووسها هااا ماماك عندك حتى هياااا بوووسها أما مراااتي غاتعااود تبوووسها غانرض زامل بوووك لهاااذ الغااابة نعطييك لأسوودي يتبننو لحمك ..

إيفان : وا ع طلقتك فهمت واطلق ويلي ويلي جاتني الدوووخة

جاسم طلقو وربع يديه ) فهمتيي ياااك إوااا هانا غانشووف فهااامتك يالاه غارجعوو (دار يدو على كتف إيفان واختفى به ..وظهرو فالصالة دالقصر لي فيها خوت جاسم وجوكار …جاسم وإيفان ظهرو مباشرة خلف شيماء لي معنقة دراع دياب الضخمة وكاتجر فيه تنوضوو جاسم شافها شادة دياب فيدو وزاد صعر وغوت تاقفزهم …)

جاسم : شيماااااء

شيماء مع الغوتا نتاعو قفزات مخلوعة طلقات يد دياب بالجهد ورجعات بلور مع الطالون كانت غاطيح طيحة خايبة كلهم شهقو …و جاسم بسرعة طلق إيفان وشدها من الخلف وهي بلاصت ماتخبط مع الأرض تخبطات مع صدر جاسم ليشدها زير عليها عندو وقلبو غايسكت وشاف مخنننزر فدياب )

دياب وقف مخرج عينيه ونطق ) واناري والله مادرتها بلعاني هي ليكانت تاتجر بقوة وبغاتني نجيبها عندك

شيماء حيدات يدين جاسم من على بطنها حيت مزيير عليها وهي دور شافت فإيفان عينو زرقة وخلات جاسم ومشاف وقفات أمامو كاتتفحصو بعينيها وهي مخنزرة )

شيماء : ضررربك ياااكالفقرة 4🦚

شيماء : ضررربك ياااك

(إيفان كايضور فعينيه وشاف فجاسم لقاه مخنننزر وكاينهج بالأعصاب تنفخووو عرووقو حيت شيماء تنترات منو وخلاتو ومشات لعند إيفان )

إيفان مابغاش يجبد بينهم المشاكل ونطق وهو مبتاسم ) أحم لا ماضربنيش غير هضرنا وزرنا سبوعة مساكن

شيمااء غوتات عليه وعينيها مدمعين ) : إييفان علالاش كاتكذب عيينيك زرقة ألمكلللخ (استدارت شافت فجاسم مخننزرة ونطقات بحدة ) قلتييي لياااا ماغااضربووش غيير غااتهضروو واعدتييني أجاسم

(إيميليا لي يالاه دخلات عندهم للصالة شافت الموضوع غايكبر و تدخلات)

إيميليا : إييفلين ماتعصبييش راه إيفان فموو كياكلووو واخا يعيا لواحد يشد عليه يديه فالأخير إيفان بفمو كايخليهم ديما يسلخوه راه ديما كان كايجيني مزرق غير ولفي عليه هكا

شيماء غوتات ) : لا أمااماا (شافت فجاسم مخننزرة قربات طير عليه وعينيها عاامرين دموع وماحاساش على نفسها كاتغوت ونطقات )

شيماء : أخر مرة أجااسم غاضربوو آخر مرررة (شافت فكل الشباب وأشارت لإيفان ) هو خوووية بحاالوو بحاالكم ولييت ماعندييش فرق بينااتكم كلكم فامانبغيش نشووفكم كادابزو معااه أو ضربووه أو تنفروو منوو هو مادار وااااااالو لحتى وااحد منكم (شافت فجاسم مخنزرة ونطقات )راااه هو خوووية أجاااسم إييلا مابغييتييهش قوليه يمشيي فحاالو ماشي تعاملووه هكااا (ضربات آخر تخنزيرة فيهم وخرجات كاتجري )

(جاسم جمد مكاانو وولا كايتنفس بسرعة خلاهم واختفى .. أما الشباب كلهم حناو راسهم وباربرة ابتاسمات ….أما إيميليا جمعات بدقة للراس مع إيفان )

إيفان : أوووتش

إيميليا غوتات عليه) : واااش عجبك لحااال هانتااا خااصمتييهم والمشكل أنا متأكد أنك نتا سباب حيت فمك تاياكلك

إيفان تنهد وابتاسم فرحان ) شفتيي كيحاامات علياا

إيميليا : إييفااان راه طبيعي تحامي عليك راك خووها ولكن ماخاسكش دير مشاكل بينها وبين راااجلها نتااا عاارف اللورد وطبعووو راه عمروو يخلييك تقرب منها فافهم راسك وبعد منها ومابقااش تستااافزووو ماتخليوش إيفلين وااحلة بيناتكم من جيهة نتا ومن جييهة راااجلها

إيفان : وااخا أنا نحل الأمر (وانساحب)

إيميليا كاتشوف فيه غادي ) أفيين غاااديي

إيفان جاوبها بلا مايلتافت ) عند إيفليينتييي

إيميليا : إيفاااان وااااع وااش ماكاتحشمش (ماجاوبهاش وجلسات بعصبية شافت فكل الشباب ونطقات
الصورة : إيميلياالفقرة 5🍭
إيميليا : كنعتاذر منكم (شافو فيها كلهم) أحم على أي شيء دارو إيفان

دياب : أنا مادار ليا والو بالعكس كان لينا عون كبير وأنا مرحب بوجودو ووجودك وسطنا ليدي إيميليا

عدنان : وحتى أنا ماعنديش مانع مدام جاسم تاق فيه حتى أنا تايق فيه وفيك ماي ليدي

فيليكس : حتى أنا

غسان لارد)

تارا : حتى أنا ولا عزيز عليا راه ضريف

أيار : حتى أنا وكايضحكني وكايجيني نسخة طبق الأصل من شيماء

أليشا : ههه حتى أنا

جاكلين : أنا ماعنديش مشكل مع إيفان هو شخص مزيان وكايبقا أخ شيماء وهي من ناحية أخرى رئيسة عشيرتنا واجب علينا كلنا نحتارموها ونحتارمو إيفان

باربرة : أحم حتى أنا

إيميليا : شكرا بزاف كانقدر هادشي وصبرو عليه راهو شخصيتو مستفزة كايخليك باغي غير تشبع فيه عصى ومامسوقش لكنو حنين

كلهم حبسو الضحكة فحين إيميليا ناضت تبعاتو خافتو يزبلها )

☘☘☘

عند شيماء لي خلاتهم وخرجات وعينيها مدمعيين كااارهة تشوف إيفان في مشادات مستمرة مع جاسم ومع باقي لستاركس وهي كاتشوفهمم ماقادينش يتقبلوه وهو ماداير ليهم واالو ….ضرها خاطرها وقلبها ماتقدرش تفرضو عليهم يتقبلوه بزز… ولكن فنفس الوقت ماحاملاش تشوفو كايتعامل خايب لا من طرف جاسم لا من طرف باقي الشباب …..طلعات بخطوات سريعة فالدرج لجناحها يلاه غادور مع لكولوار حتى لقات جاسم واقف فطريقها جات تتخطاه دوز ورجع وقف ليها فطريقها …)

جاسم زييير على يديه وهو كايشوف عينيها لي حمرين بالدموع ونطق بهدوء ) : ماغانخرجوش

شيماء : مابغيتش حيد من طرييقيي

جاسم تنهد ومد يدو كايمسح ليها دموع ) شيماء علاش كاتبكي دابة ….وااخا أنااا غلطت قلت ليك ماغانضربوش وماحسيت حتى ضربتو كنعتااااااذر

شيماء شافت فعينيه وكاتهضر وتبكي ) : جاااسم المشكل ماشي هنا المشكل أنك ماقاادرش تتقبلوو وماغاتتقبلوش ياك وااخا ماغانبززوش علييك …إذن قوليه يمشي فحاالو أحسن من أنو يبقا هنا وفيينما ضرت لقاااكم نت وغساان وفيليكس مخنزرين فيه هو مادارليكم والو باسني وتعصبتي واخا ماغانعاودش نخليه وغانشريح الأمر هو ماشي غبي غايفهم وفي كل الأحوال كايبقا خوية

جاسم : نتي غالطة أشيماء راه تقبلناه كلنا و راه و لا واحد منا و…

شيماء قاطعاتو ) : جااسم ماشي هادشي لي كايبانليااا أنااا نتااا ماتقبلتيهش وماكاتيقش فيه رغم كل شيء دارو بااش يثبت نفسو أمامك نتا ماعاطيهش فرصة وهو واعدني يحميني ويكون معايا ديما وأنا كانتيق فيه ونت حر تيق فيه ولا لا ولكن ماتعاااملوش خايب ماضربوش على الأقل مااشي قدامي

جاسم ولا كاينهج بالأعصاب بزز ضابط نفسو نطق بهدوووء ) شيماااء

شيماء : أشنووو واش كدبت عارفة عندي خوت وخواتات بزاف وعندي نتااا ولكن ولا عندي حتى إيفان وإيميليا ومانبغيهمش يتعاملو خايب أو يتضربو كيما مانبغيش نشوف عدنان ولا دياب ولا فيليكس ولا غسااان كايتضربو فااا حتى هو أجااسم ( دازت من جنبو وضربات كتفها معاه تخطاتو ودخلات للجناح وهو بقى واقف مكانو كاينهج بالأعصاب حتى بان قدامو إيفان حاني راسو وسمع كل شيء )

إيفان : كنعتادر ماقصدتش نجبد مشاكل بيناتكمالفقرة5💌

إيفان : كنعتادر ماقصدتش نجبد مشاكل بيناتكم

جاسم ماجاوبوش شاف فيه بنظرة باردة واختفى)

(إيفان تنهد وتمشى لجناح شيماء دق الباب ودخل بانتليه مستلقية على السرير وعاطياه بالظهر )

شيماء : جاسم خليني بوحدي

(إيفان تقدم حتى جلس جنبها ومد يدو حطها على كتفها وهي تگعدات جالسة كتشوف فيه وعينيها عامرين دموع )

إيفان : عاملتيه بقسوة هو مايستاهلش هكاك

شيماء : راه حل ليك فمك وزرق ليك عينك واش ماكاتشووفش وأنا ماكانحملش نشوفكم كدابزو ونت زغبي ضعيف عليه غايفوت فيك شي دقة

إيفان ابتاسم ) رااه ماغاتصوريييش فرحتي ونتي دافعتي عليا هكاك قدامهم (حنى راسو ) فاش كنت صغير كانو دراري فالشارع بشريين كايتحاماو عليا كايسلخوني ههههههخ ماكالقا لي يحامي عليا وأنااا كنخاف عليهم من نفسي ومن قواي حيت باش نرض ليهم الضرب بيدي مانقدرش كنت رقيق وضعيف عليهم ولكن بشوفة وحدة بقواي نقتلهم كلملين فاكنت كانخليهم يضربو حتى يشبعو أحسن من أني أنا نقتلهم

شيماء ابتاسمات وبداو دموعها كايطيحو ) أنا بحالك تقريبا حتى أنا شحال تحاماو عليا فالميتم وسلخوني وماكانقدر ندير والو ومالقيت لي يحامي عليا أو حتى يسول فيا ويداويني حتى وليت نحامي على راسي براااسي (شافت فيه بحدة ودموعها كايطيحو ) وملي وليت قادرة نضرب رديت صرفيي كامل أي واحد ووحدة هزو عليا يديهم ندمممتهم فا غير وريني هادو ليكانو يسلخوك ورجع لور تفرج فيهم

إيفان : ههه مانعرف شكوون لي كبير وشكون لي راجل واش أنا ولا نتي ههههه واقولي لشيواحد دابا يقرب منك أو يهز يدو عليك خخهههه غايولي بلا (طبق) سبيسيال لسبوعة دراجلك

شيماء ابتاسمات )

إيفان تنهد ) : سمعي راك غالطة فراجلك هو شخص مزيان وتقدري تقولي أني فحياتي عمرني عرفت شخص برقيو بشخصيتو كاايند (راقي) ويعتمد عليه وهو وفي ليك وماكايكدبش هو راه فعلا تقبلني وكايتيق فيا ودارني واحد منكم فنظرك لو كان ماتايقش فيا غايخليني عايش بحرية وسطكم وسط خواتاتو ويخليليا باربرة أو يخليني جالس حداك دابا كانهضر معاك ونزيييدك أ إيفلينتي جاسم هو اليوم عييني رئيس جنبو فالحكم (شيماء خرجات فيه عينيها وحلات فمها وهو كمل كلامو )
إيفان : آآه هو عطاني منصب لي كان ممكن يعطيه لصاحبو الكووري جون مثلا ليكايعرفو من الطفولة ولا يعطيه لأي شخص آخر لكنو عطاهليا أناااااا هاذ المنصب راه عطاني بيه قيمة كبييييرة وسط العشائر وقوة وحصانة وبزاااف دالأمتيازات ليعمرني تخيلت نحصل عليهم ونتي بمعرفتك براجلك لو كانت عندو ذرة شك من جهتي كان غايعطيني المنصب

شيماء حنات راسها وزيرات على ليزات بيديها وبدات تبكي وتشهق )

إيفان : نتي متسرعة فانفعالاتك وجاسم واخا كل عصبيتو وشخصيتو القاصحة وطبعو الحاذ ملي كاتغوتي أمامو وتعصبي هو كايسكت واخا كاتغلطي فحقو كايسكت هو كايبغيك لدرجة كبيرة وأحم هو من ناحيت أني أنا نبوسك مثلا عمرو غايتقبلها وأنا فهمت الأمر وشخصيا كنقول من حقو حتى أنا باربرتي مانبغيش لي يبوسهالي

شيماء ابتاسمات وسط دموعها)

إيفان : كنشكرك حيت حاميتي عليا راجلك اليوم عطاني قيمة ومكانة وسط كل العشائر ونتي دابا عطيتيها ليا وسط آل ستارك أنا كانقدر هادشي وكنواعدك ثقة جاسم فيا ماغانخيبهاش غانعاونو فكل أمور الحكم وغانهز معاه ثقل المنصب لي شدو ونتي هانا جنبك وطول عمري غانكون معاك وجنب حتى بنتك وكل ولادك غايكونو ولادي وأنا ليك أخ سندك إلى جانب راجلك

شيماء مسحات دموعها وشافت فيه ) شكرا

إيفان : توتو ماكاينش شكرا بيناتنا غير هو حاولي تضبطي انفعالاتك مع راجلك تيقيني الكلام واخا تقوليه عن غير قصد إلا أنو كايجرح وجاسم يقدر مايبينش لك ولكن مستحيل مايكونش كايتأثر بكلامك حيت كايبغيك لدرجة كبيرة فأي حرف قلتي وأي حركة درتيها غايكونو كايتأثرو فيه وكايرد بالو لأي شيء متعلق بك

شيماء سرطات ريقها ) ديما كانتعصب كانبقا غير نهضر فوقت هو عمرو جرحني بشي كلمة أوووف هئ هئ غايكون تقلق ياك هئ

إيفان : أسكتيي غايسمع بكائك غايجي يكمل عليا أحم نووضي عندو ياك كنتو خارجين

شيماء : آه وبغبائي خسرت لخرجة

إيفان : مزال لحال نوضي شوفي فينو وجريه خرجو متأكد غاتعجبك برلينالفقرة 6☘
شيماء ابتاسمات وهي تعنقو وهو وسع ابتسامتو ..بعدات من حضنو ومد يدو مسح ليها دموع عاد ناضت هزات صاكها وخرجات كاتجري تقلب عليه …مالقاتوش فصالات الطابق العلوي وهبطات لتحت رجعات عندهم للصالة دخلات شافتهم كلهم جلسين تزاد عليهم الجد زيدان وعرفان وآرجون وأمير سلمات عليهم ونطقات )

شيماء : فين جاسم

الجد زيدان : ماانعرف ومال عينيك حمرين بكييتيي أش دارليك لمسخووط

شيماء : واالو أجدي أنا لي درت غانمشي نقلب عليه (وخرجات كاتجري حلات باب القصر لقات أمامها عشرات ليكارد يلاه غاتسول واحد حتى سمعات تصفيرة قوية ضارت بانليها واقف جنب سيارتو السوداء فنهاية الممر الطويل لي وسط البحيرة حيت كيما كاتشوفو فالصورة القصر بوحدو وسط بحيرة ….شيماء ابتاسمات ومشات كاتجري على الممر والرييح كايطير شعرها وجاسم بنظاراتو الشمسية واقف كايشووف فيها كاتجري ناحيتو حتى وصلات لعندو وهي طير عليه بتعنيقة وهو خشى راسو فعنقها وزير عليها فحظنو وهي كاتهضر وتبكي )

شيماء : كنعتااذر هئ والله مانبقا نعاود نتعصب عليك ولا نبقا غير نهضر نهضر هئ أنا ماكنتش عارفة أنك عينتيه من أعضاء المحكمة يحسابلي مكتحملوش وماكاتيقش فيه هئ أنا عمرني نعاود نغوت عليك ولا ننفاعل عليك أجاسم والله منعاود

(جاسم هز راسو فالقصر بانليه إيفان واقف على بالكون كايتفرج فيهم وهو مبتاااااسم وغير شاف جاسم كايشوف فيه وهو يغمزو )

جاسم دار نصف ابتسامة حرك راسو بلا حولة ورجع نظرو لشيماء شد وجهها بيدو وبدأ يمسحليها فدموعها )

جاسم : شيماء أنا مامقلقش فا علاش هاذ الدمووع كلها

شيماء : لا غاتكون تجرحتي بهضرتي وغاتكون تقلقتي أنا كنعتااذر

جاسم : لا ماشي مشكل عارفك ملي كاتعصبي ماكاتميزيش وماكاتعنيش أش كاتقولي

شيماء : لا أجااسم إيلا تقلقتي مني قولها وغوت عليا قولي أنني غالطة فحقك مابقاش تسكت أمامي وأنا كانغلط فيك فالهضرة هئ هئ ماغانعاودش نغوت عليك

جاسم ابتاسم وباس يدها وحطها على خدو ) ماعنديش مانع نتي بوحدك ليعندك حق تغوتي عليا وعندك كل الصلاحيات

شيماء : أشمن نوع دالرجال نتا أجااسم هئ أنا ضرني قلبي بزاف ماحملتش نفسي هئ

جاسم : أنا رااجلك لي كايحماق عليك وتيقيني فانفعالاتك واخا كاتعصبيني بكلامك ولكن عندك الحق تقولي أي شيء ضارك أو كاتحسي بيه قوليه ليا شنو ماكان

شيماء كاتحركليه راسها بلا ): لا مابغيتش حق بحال هذا ماغانبقاش نغوت كنواعدك ماخاسش نعلي صوتي عليك

(جاسم حركليها راسو بواخا وخدا موشوار مسح ليها كل دموعها عينيها تجلخو بالميك أب باسها ففمها وحنيكاتها ونيفها وجبهتها وهدنها من بعد حل ليها باب السيارة )

شيماء : نمشيو على رجلينا

جاسم : القصر بعيد على المدينة غاتعياي تانوصلو لوسط المدينة ونخليو السيارة

(شيماء حركاتليه راسها بواخا وركبات وهو استدار ركب فمقعدو وكسيرا ….وشيماء جبدات ميك أب كاتقاد عينيها لي تجخلطو وجاسم حاضي معاها لا تعكر ولكنها وباش دير ليه خاطرو وماتعصبوش كحلات عينيها وعاودات ريسيل صاف ماقاستش فمها وهو ابتاسم …. ربع ساعة دخلو للمدينة وحبسو أمام ريسطو جاسم بلاصا السيارة وخرجو مشادين دخلو كان الريسطو كايسفر يلاه فيه طاولة واحدة فالوسط ومزينة بالشموع والورد وكل الريسطو مزين بطريقة رومنسية )الفقرة 7 ☘
شيماء : وااااو واش واش حجزتيه ليينا

جاسم : آه ماعندي ماندير بصداع الناس أحسن نكونو غير أنا ونتي

شيماء وسعات ابتسامهتها ويلاه غاتهضر حتى طار عليها ببوسة فشفتيها كيبوس فيها بلهفة لثواني عاد بعد وشيماء ابتاسمات غير شافت سيرفور وهي تخرج عينيها تزنكاات …جرها جاسم جلسها وجلس…رحبو بيهم ليسيرفور وصاحب المطعم وانساحبو ….جاسم تكلف و طلب هو ليه وليها غذاء صحي وفاخر من أطباق ألمانية وشيماء مزال مزنگة حانية راسها )

جاسم ابتاسم ) حنوكك ولاو كيماطيشة

شيماء خرجات فيه عينيها ) واابستيني هكاك قداام لي سيرفوور بزز طلقتيني وهوما جلسين يتفرجو فينا

جاسم : حنا فألماانيا ماشي المغرب وهنا عندهم الأمر عااادي ونتي مرااتي نبوسك وقتها بغييت وفينما بغيت وكيفمااا بغيت

شيماء : واخا ماعاودتيش ليا على صباح كيداز الإجتماع واش شديتو خوت نيكولاي واش الرؤساء تقبلو القوانين ليحطيتي

(جابو ليهم لي سيرفور غذائهم وجاسم نوضها جلسات عندو فحجرو كايوكها وكايعاودليها بهدوء على اجتماع الصباح وكايشرح ليها وهي غير كاتسول وشاااد معاها الخاطر كايوكلها بيد ويدو الأخرى كايحركها على جسدها كيفما بغا وكايحط يدو بين رجليها حتى كاتقفز وهو كايضحك ويبوسها يجاوبها على أسئلتها وهي غيير كتاكل مكاتشبعش وفنفس الوقت كاتوكلو …)

☘☘

فالقصر إيفان ليبقا واااقف فالبالكون فرحااان وهو حاضي شيماء وجاسم حتى مشاو عاد دخل كايضحك وكايصفر هبط للأسفل لقا الخدم كايحطو الغداء وجلس علامايتجمعو العائلة …وهو يجي الجد زيدان جلس حداه )

الجد زيدان كايشوووووف فوجه إيفان ونطق) أححح عالمتعوووس لعتروووس وكيرضكلييك وجهك داك لسخوط دقدقك أحنيني

إيفان مافهمش حيت الجد هضر بالداريجة ) أحم نعام

الجد : قلتلييك بقيتي فيا عرفتي نتاا كاتفكرني فرااسي ملي كنت صغير (قرب لودن إيفان وهضر بهمس ) كنت حتى أنا ضعيف وفيا غير لعضام و لفم بحااالك ولكن و خليها بيناتنا حيت أنا كانقول لهاذ لمساخيط دحفادي بلي كنت بو عضلات حتى من تصاوري وأنا صغير درت ليهم الفوتوشوووب خخخخ لعبت عليهم و زدت لراسي شلالا عظلات حيييت كيشفتي حفااادي هوما غير لعملاق لخووه ليطليتي على كرشو تلقا عندو فرااااكة وتقوول واش فيهم ريحت الشحمة وأنااا مكرضاااااش داكشي علاش كانظل نفووح عليهم ونقووليم راه حتى أنا كنت معظل ومنفوووخ

إيفان : نطق حتى هو بهمس ) سرك فبييير أجدووو

الجد : واشفتيي نتااا عزيز علياا وغاتكون راجل بنتي باربرة نبغيك غير تزوج بيها تجيبولي ولد فشهر لول نبغيها تحمل وماكرهتش توام ويكونو مفروووحين بحاالك راه طلعوولي هاد لمساخيط ليعندي فالراس غالمعصب لخوه بغيت النشااط

إيفان خرج عينيه فالجد وحل فمو تالودنيه كايضحك بفرحة والجد حتى هو ولا يضحك ولاو كايبانو كيلحماق )

إيفان : هيي نتااا مواافق أجديي

الجد : معلوووم علاه أنا لقا شي صگع حسن منك نتا بتحراميااتك غاتوگضليا ديك لمنوونخة دباربرة شفتيي راه أنا وسبحان الله كاااانجيب ليكوبل لاسقيين مع بعض وأنا متأكد نتا لي تواتي باربرة حسن من هارون

إيفان خنزر ) وناااري أجديي وشحال مكنحملوووش

الجد : وااازيدني علييك أصگع كايجيني مطرنن المهم نتا زرب وجيبليا شي جوج توام كل واحد بقوتو بغييت لحفااد بزااف

إيفان شد يد الجد ) كوون هااني أجدي ياك نتااا واقف معايا

الجد : أييه معااك معااك غير توكل على الله ياك لوحش لي كايخلع وخلاها ليك إيلا هي بغاتك فا بقاليك لحلاقم وناصر باها

إيفان : تت أجدي عدنان متأكد من موافقتو وغسان عندي ليه لكوود وبقا العم ناصر غانهضر معاه

الجد : أشمن كووود عاااود لجدك

إيفان : سر أجديي إيلا عاودتليك غايگلاصيني غسان حفييدك

الجد : واغير عاود أوليدي سرك فبيييير وداك سلكوط يقرب ليك نسلخو

إيفان قرب لودن الجد وعاوظليه بلان أمايا ووراه صورها مع غسان )الفقرة8 🦋
إيفان قرب لودن الجد وعاوظليه بلان أمايا ووراه صورها مع غسان )

الجد : شووووو سلگوووط لالاخرر (شاف فإيفان ) شفتيي رااه من جاسم وجبد كلهم سلالاكط كياااكلوهم زناططهم ومحنين ليا عرييساتي وعبرتيي علييه لمسخوووط سلكووووط

إيفان : وااا شووت أجديي عنداك تقولها لشيحد

الجد : تا شغاانقوول هادووك سلاكط أنا ليعارفهم راه ماخلاو شهبااا ماخلاو صفرااا ماخلاو كحلالا ماخلاو زرگااا دازو على كل الألوان وااالبعلوووك دفيليكس هو لخر أو واحد نهار لقيت عندو جوووج شبه عريانات فالمكتب ديالو كيدارليهم بجووج ماااانعرف

إيفان ندم كاع لاش عاودليه ) وا جديي خليك معايا دابا سمع أش غاندير غدا وبغيتك تعاونيي

الجد : أييه نعاونك أش بغيتي دير

إيفان : ……….

الجد : واشفتي عندك خصاايلي أنا ملي كنت قدك كنت كاندير زبايل وعلى غفلة حتى كانسدق صااادمهم

إيفان : أححح الحمااس أجدوو غاتوقف معايا ياك

الجد : أكييد ولكن منين غاتجيب لعدوول

إيفان : نضربو لكاغيط هنا وملي نرجعو للمغرب نعاودو لاخر

الجد : ودايزة زعما

إيفان : وندوزو باباها بزز

الجد : مشااات أجي وزغبية دباربرة تبغي

إيفان : وتبغي بزز

الجد : صااف مشاات هكا يكوونو الرجاال

☘☘☘

نرجعو عند كوبلنا J♡C

تغداو مزيان بمختلف الأطباق الألمانية وجاسم دوموندا لشيماء گلاص كبير ضربات فيه النص تا گهمها وكولما كتاكل وتوسخ جناب فمها كايلحسها جاسم وهو مستمتع بالأمر …كملو دفع الحساب شيك وخرجو كايتمشاو فشوارع برلين والجو خرييفي بارد ومنعش شيماء حمقاتها برلين وأي مكان مرو منو كايقوليها جاسم عن اسمو وعاودليها عن تاريخ المدينة برلين أهم الأحداث التاريخية ليدازو فيها وعن وألمانيا ككل….. دازو من شارع قديم وخاوي من النااس وكل الأرض ديالو بها أوراق الأشجار برتقالية متساقة وشيماء طلقات من يد جاسم وبدات تجري وضحك وتجمع دوك الأوراق وتلوح عليه وهو مخليها ومبتاسم 🍀🍀🍀
الفقرة 9🦋
فالقصر تغداو مجموعين وإيفان فرحان غير تشوف فيه باربرة كايغمزها تاكاتوحل ليها وتبدأ تكح وهو يطلقها بضحكة ويضور لغسان حتى هو يخليه حتى يشوف فيه وإيفان كايشير ليه بعينيه وحجبانو لأيار (زعمة نشكم بيك ) وغسان كايتغدد قرب يطير عليه ….ناصر هو الآخر لي عينيه على ولادو وباربرة بزز جلس معاهم وراسو كايحرقو بالألم ….كملو غذاهم وناضو كل واحد لأشغالو …..أليشا شافت فيليكس مع الشباب وهي تنهد بملل من نهار جاو وهو هاملها ككل الشباب مع البنات تشغلو بالمحكمة بمهامهم وهملو البنات ….. أليشا طلعات بملل لجناحها بغات تخرج تتسارا حيت هي عمرها زارت برلين ولكن معاااامن …..جاتها لبكية دخلات لجناحها جلسات حتى وصلاتها رسالة فهاتفها حلاتها ولقات ….

💌فليطوكسي💌
فراشتي أش بان ليك شي سباق على الموطور …أنا كانتسناك فالأسفل لبسي مزيان الجو بارد 💋

أليشا طلقاتها بغوتا وناضت كاتنقز طارت لدريسينغ روم لبسات عليها جينز أزرق وجاكيط جلد سبرديلة وطلقات شعرها دارت ميك أب قوي وهبطات كاتجريي خرجات مع الباب دالقصر لقات فيليكس أمامها لابس هو كل شيء أسود واضع خوذتو وراكب على موطور من الحجم الكبير …أليشا طارت عليه بتعنيقة وهو لبسليها خوذتها وليگات ديالها جابوليه ليكارد موطور آخر عطاوه ليها ….

فيليكس : ماغاتغلبينيش هاذ المرة غانسبقك

أليشا : ههه أكييد إيييلا ماغشيتيش ماغانغلبكش

فيليكس : خههه يلاه طلعي

ركبات وديماراو بجوج شافت فيه وشاف فيها )

أليشا : ألف درهم

فيليكس : تت مانتخاطروش على لفلوس على شيء آخر

أليشا : أشنو هو

فيليكس : على طلب إيلا غلبتك أي شيء طلبتو ديريه وحتى أنا إيييلا غلبتيني

أليشا مدات يدها على شكل بونية وهو كذلك لاقات يدو مع يدها (الصورة) … ونطقات / : مشات يلاه حد تلاثة ونطيرو

(حسبات حتى لتلاثة وانطاالقو بسرعة وأليشا مع كايحمقهاا الموطور كاتسوق بسرعة خيالية وكااتغوت من الفرحة وفيليكس خلفها بمسافة قليلة كايضحك دازو من طريق خاوية …فالأول كانت سابقاه لكنو تعادل معاها سايقين فخط واااحد مد يدو ومدات يدها شدو فبعض وهما سايقين كل واحد على موطورو حتى غمزها وكسيييرة خلا موراه غير الريح ماقدراتش تلحق عليه …سبقها بمسافة عاد وصلات عليه حبسات لموطور جنب موطورو هبطات مخننزرة حيدات الخوذة وهو حيد ديالتو كايضحك …

أليشا : غشاااش غشاااش موطورك أسرع من موطوري راني كانفهم فيهم بحالك وأكتر يالاه نعاودو السباق ولكن نتبادلو لي موطور

فيليكس : ههه ماكاترضايش (تنهد ودار راسو تقلق) أصلا كنت عارفك غاتخلفي بوعدك

أليشا : صاف واخا طلب أش بغيتي

فيليكس قرب منها وباسها جنب فمها وهو ساهي فعينيها ونطق ) طلبي مزال عليه الحال شوية ولكن غايجي وقتو نفكرك بيه ماتنسايش وعدك أنك توافقي بدون تردد

أليشا : واخا كنواعدك

فيليكس : يلاه ركبي نتساراو المدينة ولكن غاتسوقي جنبي وبنفس سرعتي (خنزر فيها) عنداك تبعدي عليا ولا تسرعي ماتخلينيش نتسيف عليك

أليشا : أحح غانتسارا برليين على الموطور ههه واخا كون هاني

(ركب كل واحد منهم موطورو وكسيراو دخلو المدينة وتساراو كل شوارعها حتى غربات الشمس …شراو عرام دسقاطا وتوجهو لجنب البحر الجو رومنسي والبرد وقفو موطوراتهم وهي هبطات من ديالها وجلسات أمامو فموطورو وبقاو مدة كايهضرو وياكلو سقاطاتهم ومرة تبوسو مرة يبوسها حتى كاح الظلام وقرب وقت اجتماعو مع الشباب وركبو رجعو فحالهم ….
الصورة : أليشا وفيليكسالفقرة 10 💖

دياب وجاكلين حتى هم غير كملو غذائهم خرجو ..دياب توجه لشكرة كبيرة دالحواسيب اشترى عدة حواسيب وأجهزة متطورة محتاجها وجاكلين مرافقاه فكل خطوة …كمل كل أغراضو وداها ساراها شوية ودوزها لمال تقدات كل ما محتاجة تگوطاو فكافي عاد رجعو للقصر ….
☘☘☘
عند عدنان لي اتافق هو وخوه وخرجو كل من أيار وتارا لمدينة الألعااب دوزو كل المساء تما حمقووهم لبنات ومابغاو يشبعو من اللعب ماتهناو حتى دخلوهم عدنان وغسان لبيت الأشباح ليهو جزء من الملاهي تايكون كمنزل عااامر بالأشياء المرعبة أيار ماخرجات منو حتى غفر ليها الله ذنوب خرجات كاتبكي وصفراء وغسان كايحزر… نزلات عليه بالضرب حيدات سباط طالون عطاتوليه للراس للبلاصة فين ضرباتو شيماء حتى تبوقل …أما تارا خرجات منو فرحااانة مامسوقاش أشمن أشباح يخلعوها راه قوتها الإختراق بحالهم خارجة كاضحك وعدنان حال فيها فمو توقعها تخلع صدماتو هو وتخلع وهي خارجة كاضحك شافو أيار كاتسلخ غسان وطارو بجوج كايفكوه ….توجهو مجموعين لكافي تگوطاو عاد رجعو للقصر

☘☘☘

ساعات قبل …..

فالقصر فأحد الأجنحة … من بعد ما تغذا معاهم توجه مباشر لجناحو واستلقى على سريرو شاد راسو لي كايقتلو من شدة الألم بقا مستلقي مدة كايصدر أنين من الألم حتى خف عليه شوية وهو يتگعد خدا هاتفو ودوز الخط ….

…. : ألو سي ناصر

ناصر : دكتور بغيتك توصفلي شي مسكن أقوى من هادا لي كناخد حيت هذا ماااابقى كااايقضييليااا والووو

الطبيب: سيد نااصر حتى لإييمتا غاتبقا معتامد على المسكنات حالتك حرجة والورم خبيث وفمنطقة خطيرة راه غاتبدأ تفقد حواسك كالسمع و البصر… خاسنا نتدخلو جراحيا ون…

ناصر غوت ) دكتوووور شحاال بقالي كاااع شهر ولا شهراااين تلاثة كااع يلا طولت أنااا ماغاندييرش عميلة نسبة نجاااحها 10فالمئة ييااك مييت مييت واعطيني مسكن يخليني نعيش هاذشي ليي بقااالياااا بدوون آلام رااه قربت نحمااق من هاذ الألم ليفرااسي

الطبيب تنهد ) سيد ناصر بصح عمليتك صعيب تنجح حيت الورم خبيث وكبير وفمنطقة خطيرة ولكن ماشي مستحيل والطب تطور و..

ناصر غووت ): دوكتووووور عطيييني مسككن قويي هادشي لييبغييت هاذ الساعة

(الطبيب حاول مع ناصر يقنعو بالعملية ولكن بدون جدوى فا عطاه دواء لي أقوى من هذا لي كاياخد …ناصر خذا إسم الدواء وقطع على الطبيب ..وقف وهز مونطو ديالو ويلاه غايخرج لقا بلي باب جناحو مامسدودش كان غير مردود هو نسا ماسدو فاغير جر الباب لقا إيفان أمامو لي حاني راسو ومن تعابيرو باين أنو سمع كل شيء …ناصر تصدم وهو كيشوف فإيفان آخر شيء بغااه هو أنهم يعرفو بمرضو …

ناصر لاح مونطوه على فوطوي جنب الباب ونطق ) دخل وسد موراك لباب(واستداء مشا لكوافوزتو جبد دواؤو القديم شرب منو عاد دار شاف فإيفان لي دخل وحاني راسو )

ناصر : هادشي لي سمعتي بصح أنا عندي ورم خبيث فراسي ورم لي كان فيا منذ سنييين ولكن كان صغير وداابا كبر ههه أنا نهار بريت من إدماني وكنت باغي نرجع لعائلتي تصدمت بموت خوية ونهار تجاوزت موتو واخا الندم كاينهش فداخلي كنت بغيت نرجع تاني لمراااتي ولولادي وبنتي حتى كانتصدم تاني بلي عندي أشهر معدووودة فهاذ الحياة أشهر لي حتى ماغانعيشهمش بشكل طبيعيي …فالأيام الأولى الإرهاق والتعب وبعدها آلام الرأس لي كاتزاد يوم بعد يوم شعري كايطيح ونظري ضعف وبعدها والمرحلة لي مزال ماوصلت ليها هي فقداني لحواسي السمع البصر النطق حتى نموت فخطرة …

إيفان سرط ريقو ) أ أنا م ماقصدتش نتسنط عليك كنت جاي عندك فموضوع آخر و

ناصر قاطعو ) عااارف (جلس على سريرو ونطق ) سمع أ إيفان مابغيتش شيواحد حتى وااااحد من العائلة يعرف بأمر مرضي

إيفان شاف فيه ونطق ) لكنهم عائلتك ولادك خووتك وباك وبنتك

ناصر : ابتاسم ) هااذشي علاش مابغيتهمش يعرفو أنا قريب غانمشي من حياتهم غانرجع لجزيرتي ونموت تما بوحدي ونستاهل ..مابغيتش نشوفهم كايعانيو بسبابي مابغيتش باربرة تسمح ليااا حيت أنا مريض وغانموت مابغيتش عدنان وغسان يعانيو بسبابي بااراكا هادشي لي عاناوه بسبب هجراني ليهم وهما مولفين غيابي فأحسن نموت بعيد عليهم بلاما نعدب شيحد وهانا كانخلص هذا هو ثمن الذنب ليدرتو فحق خوية ومرتو وفحق ولادي وهيلدا وبا

إيفان : نت كبر مني وأب مرتي ولكن سمحليا وماتديرهاش مني قلت صوااب نقووليك أنك أكبر مكلخ فتاريخ لستاركس

ناصر خرج فيه عينيه)الفقرة 11 من نفس الجزء 💖
(تتمة)

إيفان : نت كبر مني وأب مرتي ولكن سمحليا وماتديرهاش مني قلت صوااب نقووليك أنك أكبر مكلخ فتاريخ لستاركس

ناصر خرج فيه عينيه)

إيفان : نتا تحملتي طول حياتك ذنب لي أصلالا مااالامك حتى وااااحد علييه درتي زبلة قد راسك وسمحوليك عليها ونضتي هربتيي (جلس على فوطوي أمامو وكمل كلامو ) شفتيي أناااا راه ماكنت كانديير وااالو وتايلسقو فيا زبااايل بزز وتايلوموني على حوايج مادرتهووومش وحتى ملي كاندير شيحاجة بحال ملي ماقدرتش نحامي على مي وتفرجت فيها كاتعذب لأكتر من عشرين عام وبا لي طول عمري كانكرهو صدق ميت مغدور ومقتوول كلها أشياء داخلي حاس بالذنب بسببها ولكني عمرني فكرت نهرب ولا نسكت ونرد لراسي ..و الشيء لي مخلي إحساسي بالذنب خفيف هو أني كانشوف مي دابا فرحاانة ونيكولاي ولي معاه خداو زجائهم وعندي أخت قوية والأهم كاتبغيني

ناصر :حيت نتا محظوض

إيفان : ونتا كتتر مني راه عندك عائلة كبيرة كلهم نساو فعلتك وهجرانك ليهم واستقبلوك بصدر رحب ولادك واخا ماكايهضروش معاك ولكن محتارمينك وأنا ملاحظ أنهم فرحانين بوجودك وباربرة غاتتقبلك عاجلا ولا آجلا فاماتزييدش تغلط… مريض هذا مكتابك ولكن باش ترجع تهرب للمرة التانية بسبب مرضك وبسبب حجة أنك ماباغيش تعذبهم فاتيقني غاتكون أكبر مكلخ فالعشائر كلها ماشي غير لستاركس

ناصر ابتاسم ) أشنو هو الموضوع لي بغيتيني فيه

إيفان ؛ آه نسيت بغيت نطلبك ونرغبك على يد بنتك باربرة ليا أنا إيفان (وابتاسم )

ناصر خرج فيه عينيه وضحك وهو كايشوف فهاذ المخلوق الغريب ) ههه كاتهضر بصح

إيفان : أكييد يالاه سربيني قول آه

ناصر : إيلا جاسم موافق عليك أنا ماعنديش مانع

إيفان : لا نت كاتبقا باها وخاسك تعطيني موافقتك

ناصر : تهلا فيها هي حساسة وبزاف وبحالي دغيا كاتتأثر وفأغلاطها كاتلوم نفسها أكتر من اللازم وكاترض لخاطرها …هي تستاحق تعيش فسعادة ومعاك أنا متأكد غاتنسا تجربتها الفاشلة وغاتكون فرحانة

إيفان تفطح على لفوطوي مرتاااح وكايضحك ) أححح وغذا عرسيييي مسمار عدنان ديجا مطرق بقاالي غسااانوو عندي لبوه لكود

ناصر : شنوو؟

إيفان : تت والو أنسيبي شكرا بزاف على ثقتك فيا أنا غانخرج عندي بزااف دالأمور نقضيها (وقف وشاف فناصر ) لا اللورد جاسم ولا ولادك التوأم والجد زيدان يستاهلو أنك تهز راسك وتغبر مرة أخرى وأنك مخبي عليهم موضوع مرضك

ناصر : سمع أولديي هاذشي كايتعلق بيا مابغيتش شيواحد يعرف بييه

إيفان سرط ريقو ): لي بغيتي أعمي ويلا حتاجيتي أي شيء أنا رهن الإشارة …(وخرج)

ناصر تنهد وخدا مونطوه وخرج هو الآخر يشري الدواء)
🍭🍭🍭🍭🍭🍭

عند كوبل J&C

(وصلو فمسيرتهم سيرا على الأقدام
لبوابة براندنبورغ او بوابة برلين Brandenburg Gate لي طلبات شيماء من جاسم يجيبها ليها …. ولي هي من أهم الاماكن السياحية في برلين عاصمة ألمانيا وأهم المعالم التاريخية والسياحية فالعالم ، سُميت البوابة بهذاك الإسم نسبة لولاية براندنبورغ التي تتبع لها،(البوابة في الصورة) .تم بناء بوابة براندنبورغ في القرن الثامن عشر عام 1788 لتكتمل بصورة نهاية عام 1791 وعلى البوابة نقوش لي لحد الآن مالقاوش لها تفسير ….وجنبها حديقة ضخمة وراقية كاتقام فيها عدة احتفالات وأعياد ….)

شيماء وقفات كاتتأمل البوابة الضخمة وفرحااانة )

جاسم : هاهيBrandenburg Gate

الصورة : بوابة Brandenburg💖الفقرة 12💖

شيماء : واااو عرفتي كونما هاذ العرام دالناس كون طلبتك تختافي بيا ونظهرو فوق البوابة

جاسم : مايمكنش نستعملو قوانا أمام كل هاذ العدد من البشر وهاذ الشارع عامر كاميرات مراقبة

شيماء : عرفت أجي نجلسو فهاذيك جريدة (شداتو من يدو وجراتو فاتجاه حديقة وجاسم فجأة وقف وجرها وقفات جنبو وهو شادها وغمظ عينيه كايستشعر الطاقة دالمتحولين فكل محيطو حس بوجود طاقت متحول قريب منهم حل عينيه مخنننزر وشاف فشيماء )

جاسم : درعك ماتحيديهش بمرة

شيماء : ملي خرجنا وأنا مفعلاه عليا وعليك واش واقعة شيحاجة

جاسم جبد هاتفو رسل رسالة وجاوب شيماء ) لا والو يالاه للحديقة …

(تمشاو لحديقة تما وجاسم مفعل قوة التنصت مايسمع ألاف الأصوات فمحيطو وحاضي كل جوانبو ….جلسو على كرسي وشيماء فرحانة و ماسكتاتش من الهضرة وقاتليه يصورها وناضت كاتبوزا حداه و أمام البوابة الضخمة وجاسم كايصورها مبتاسم حيدات لمونطو وبدات تبوزا وهو شاااد ليها لخاطر كاايصور حتى شاف شباب كايشوفو فيها وهو يصعر جرها لواها فمونطوها وجلسها حداه وضرب تخنزييرة فهاذوك الشباب أما شيماء خشات راسها فالهاتف كاتشوف كيجاوها الصور)

شيماء : بلاتي ماتصورتش معاك (دارت السيلفي وجلسات تسيلفا معاه تبوسو فحنكو وتصور وتعنقو وتصور وتشعككو وتصور وتجلس فحجرو وتصور حتى صعر عليها وشدها ببوسة في العلن ماطلقها تا تخنقات )

(شيماء كضور راسها وكلها مزنكة تشوف الناس لقات كل واحد دايها فراسو عاد تهدنات )

شيماء : ناري على مقزدر

جاسم : نتي لي كاتجبديني

شيماء يلاه غاتهضر حتى شافت الصوفة /غزل البنات/ حلات فمها وريوگها طاحو وناضت بلا هضرة بلا جوج مشات كااتجري فاتجاه البائع خلات جاسم ماحس تلقاها طارت من حداه تا صاكها خلاتو ناض هز صاكها وتبعها بخطوات سريعة ومخنززر )

شيماء وقفات كاتنهج أمام البائع وريوكها سايلين ونطقات ولمكلخة كاتهضر بالداريجة ) عطييني عطييني بزااف ديرلي وحدة كبييرة

البائع : (بالألمانية) نعام مافهمتكش

أحد الزبناء لي تما حتى هو كايشري وهو شاب وسيم في مقتبل العمر شاف فيها وضحك ونطق بالداريجة )

الشاب : ههه مغربية

شيماء : شافت فيه ) أ أ

الشاب مد يديه ) أنا سليم ونتيقرة 13 💖

الشاب مد يديه ) أنا سليم ونتي

جاسم شد يد الشاب وزيير عليها حتى طرطقليه عضام يديه وسليم غوت )

جاسم : هيااا مرااتي ضووور تقود قبل مانعمييك (وطلق ليه يدو ليتكوانسات)

سليم خنزر فيه ومشا بحالو كايجري)

جاسم شاف فالبائع ونطق بالألمانية ) صايبليها وحدة وكبيرة (شاف فشيماء وهضر بالدارجة وهو كاينهج ومعععصب)

جاسم : غااااتعاوديي تحركيي خطوة وحدة من حدااايا أشيماء بربي حتى غاندممك مااتصعرينييش وماتندمينيش على هاذ الخرجة

شيماء سرطات ريقها ) وا واخا منعاودش تهدن ماوقع واالو

(مد ليه البائع الحلوة غزل البنات وحدة على شكل قلب وأخرى نجمة وخلصو جاسم وجر شيماء رجعو لكرسيهم فالجرد جلسها وعطاها الصوفة )

جاسم : كوولي باش نمشيو

شيماء : مزاال بغيت نضور

جاسم : عندي اجتماع مع خوتي ضروري وراه قربات الثامنة

شيماء خنزرات فيه ) بغيت لافوااار (الملاهي أو مدينة الألعاب)

جاسم : شيماء غذا نديك ليه دابا مشا لحال والجو بارد عليك

(شيماء خنزرات فيه وخشات راسها فهاذيك الصوفة كتاكل بزعاف ….جاسم رن هاتفو جبدو وبدأ كايهضر بالكورية )

جاسم : جون

كيم جون : لورد راه دانيال وبوكا ركبو طيارتهم مشاو فحالهم لدولتهم ماليزيا وراه راكبين معاهم أفراد من عشيرتي حاضيينهم وسمارا حتى هي بالنسبة للمتحول لي حسيتي بيه فمحيطك راها أنجلا كايراقبوها خوتي هي كاتتسارا جنب بوابة Brandenburg Gate حداكم تقريبا

جاسم زيير على يديه ووقف كيشوف حواليه ونطق ) داابة تعطيني موقعها بالضبط أنا فالحديقة دالبوابة بغيت تلاث متحولين من عشيرتك يكونو عندي حالا (وقطع)

شيماء كتاكل وكاترمش فيه عويناتها مافهمات حتى كلمة ولكنها كاتشوفو تعصب )

شيماء : تا مالك

جاسم ابتاسم ليها ) والو سمعي غنمشي غير هنا لخمس دقائق ونرجع عندك

شيماء : حطات الصوفة ووقفات ) فيين و غاتخليني بوحدي هنا حتى اللغة باش نهضر مع هاذ الناس ماعندييش

جاسم : خنزر فيها ) وااش حمااقيتي نخليك عمرني نخلييك أنا غير هنا غانشوف شخص نعطيه شيحاجة كايقلب عليها وفرمشة عين نرجع عندك ومستحيل نخليك فمكان عام بوحدك ( غير كمل كلامو وفرمشة عين وقفو حداه تلاث متحولين كوريين بالسرعة باش جاو كايدوزو من وسط الناس كي الضوء يلاه كايخليو موراهم لعجاج ماكايشوفوهمش الناس كايجريو ….المتحولين التلاث تحناو لجاسم على ركابيهم ومباشرة وقفو كايتسناو الأوامر )الفقرة 14 💖
جاسم : غاتبقاو هنا حتى نرجع هاذي مراتي نبغيكم ضورو بيها تحميوها كليا ممنوع شي مخلوق يقرب منها خمس دقائق وغانرجع ..

المتحولين : أمرك لورد

جاسم : شيماء جلسي كولي ماغانتعطلش

شيماء : واخا

(جاسم تحرك بخطوات سريعة فحين المتحولين التلاث ضارو بكرسي شيماء بحال لي بودي كارد ….)

🍭🍭🍭

عند أنجلا لي كانت كاتتمشى وهي كاتفتف وقريبة من مكان جاسم وشيماء حتى حسات بقوى تلاث متحولين ومتحول رابع لي طاقتو هائلة عرفااتو غير من طاقتو جاسم وهي تصفار ومشات كاتجري خرجات من وسط البشر ودخلات فشي دروبة مديقين وكلما جرات كاتحس بطاقتو أكثر دليل على أنو قريب منها وكايقرب أكتر ..توترات لدرجة تلفات بين زناقي ويلاه غاضور واحد الدرب حتى لقاتو أمامها مخننزر لماء هبط ليها للركابي جات ضور تهرب لقات تلاث متحولين آخرين من العشيرة الكورية موراها ومن بييناتهم كيم جون ….

جاسم شاف فجون ونطق بالكورية وهي ماكاتفهمهاش) : سييرو عند شيماء حتى نجي وحتى واحد مايقرب منها أو يهضر معاهاا

جون : أمرك لورد (مشاو كايجريو بسرعة الضوء)

أنجلا كاتنفس بالجهد وهي كاتشوف فجاسم ) ما مادرت والو

جاسم كايشوف فشكلها عيفاتو واخا لبرد لابسة ملابس عارية وعطرها مجهد خنقو خنزر فيييها وغوت )

جاسم : شووفي وكان

أنحلا ركعات أمامو ) مادرت حتى شيحاجة لووورد كنت كانتسارااا شوارع المدينة عادي بغيت نشري بعض الأغراض غذا غانرجع لدولتي

جاسم وقف أمامها ومد يدو شدها من شعرها بالجهد حتى شهقات وخبط ليها راسها مع الحيط بقوة ) واااش يحساااب لزاااامل بوووك أنا مكلخ غاااديريها بيااا أنا عااارف مزياان ملي كاكنووووون مرااقب

أنجلا جاتها الدوخة ) ماكنتش كانراقبك نتا ومراتك كنت كانتسارا

جاسم ابتاسم باستهزااء ونطق) ماذكرتش ليك بمممرة أن مرااتي كاينة معااياا

أنجلا سرطات ريقها وخرجات عينيها وبدات ترعد ) مماكنت ماكنتش غانآذيكم أنا غير حسيت بطاقت متحول وقربت من مكانو نشوف شكون وملي شفتكم بعدت وكنت غاديا فحالي لورد مادرت والو مانوياش نآذيكم أنا ماشي غبية ولا ساخية بروحي نقرب منك ونتى وحش المتحولين أو لمراتك بقوة الدرع خليني نمشي غانمشي لدولتي مادرت حتى ذنب ماتقتلنيش

جاسم رجع شدها من شعرها وهو عااايفها بزز صابر وقرب منها وعينيه حمريين وشدها من فكها وزير حتى خرجو عينيها ونطق بحدة )

)💖الفقرة 15 💖

جاسم : غااااتقودي لدولتك حاااالا وقووولي لدااانييل بربييي ونعااااود نلقااا واحد منكم نتوووما الأربعة قراب منيي ولا لواااحد من عشيييرتي حتى ندييرليكم إباااادة جماعية وبأبشع الطرق

(أنجلا شهقات حيت من كترت مامزير على فكها صباعو دخلو فحناكها ولحم فمها دخل فضروسها لي تزعزعو …دفعها بقوة حتى تزدحات مع الأرض ونطق )

جاسم : غانعاود نشوف كمارتك غايكون آخر نهار فحياااتك (واختفى من مكانو)

(أنجلا جلسات على الأرض فاشلة وكلها كاترعد الهضرة وحلات ليها ولحم فمها من الداخل كولو تجرح ولات دفل الدم وراسها عاطيها لحريق جبدات هاتفها بيديها كايترعدو ودوزات رقت دانيال ….)

دانيال : أش درتي

أنجلا : فوووك يووو كااتسمع فوووك أنا ليحمقة تابعة أوااامرك دااايرني كبش فدااء كان غايقتلني هئ ونت وختك هربتوو وخليتيني هنااا نحضييهم ليك كان غايقتلنيي

دانيال : شوووت تهدني ألبوگوسة اللووورد صاحب القلب الطيب ماغايقتلكش حيت هو عاااادل وماغايقتلش بدون سبب ونتي أحبيبا كنتي غير كاتساراي ماشي تابعاهم وحاضياهم ليا ياك ألحب

أنجلا : داانيااال يلاه حضيتهم ماكاملاش ربع ساعة حصلني بغييتي لي يراقبهم ليك أجييي بنفسك ماغانعاودش نقرب منو وييلا بغيتي تخطف مرااتو كنصحك تفكر فشي خطة ذكية حيت اللورد ماشي شخص ليغاديرها بيه بربي حتى يشرب من دمنا كاملين أنا غانرجع لدولتي ملي تكون عندك خطة
ذكية وعاااد عيط ليا (وقطعات عليه وبزز وقفات كلها كاترعد )….

☘☘

عند جاسم لي ظهر فالخرجة دالحي(أي بعد على مجال قوة التنصت فا مايمكلوش يتصنت على أنجلا ) وتمشى بخطوات سريعة حتى للحديقة بانتليه شيماء مزال كتاكل والمتحولين الست ضايرين بيها وكايخنزرو فأي واحد شاف فيها ….جاسم وقف ومزاالو معصب وقف جنبو جون مد ليه قرعة دالماء ونطق )

جون : واش كانت مراقباكم بصح أو كاتسارا كيما قالت مانظنهاش مكلخة لدرجة تجي عندك برجليها

جاسم أخد قنينة الماء وخواها على يدييه باش شد شعر أنجها وهو مخسر ملامحو ومشمأز كايغسل ويعاود بهستيريا ونطق )

جاسم : عنديي بحاال بحاال حدها قربات ليا إلا وكانت عندها غاااية

جون : وكون قتلتيها أحسن

جاسم لاح القرعة فبوبيل وخدا موشوار كايمسح يديه ) : خليها نشوف فين غاتمشي ومعامن غاتتواصل هاذوك الأربعة عندي شكوك أنهم كايخططو لشيء غالقا أبسط شيء غانقتلهم (وقف وشاف فيه ) عينيك عليهم

جون : ماتحتاجش توصيني كل و الرؤساء والمتحولين خواو ألمانيا بقات غير هادي كدور

جاسم : تأكد أنها مشات فحاليا اليوم ويلا مامشاتش تكلف وجيبهالي غذا للمحكمة

جون : أمرك لورد (وانساحب بسرعة)

جاسم رجع عند شيماء وغير شافوه المتحولين تحناوليه وانساحبو )

شيماء وقفات وقربات عندو شدات يدو ) ماغاتقوليش فين كنتي و….

(سكتات وقربات كاتشم فيه فصدرو وهزات يدو كاتشم فكم الفيسط وشافت فيه مخرررجة عينيها ونطقات )

شيماء : فيك فيك ريييحت عطر نساائي أجاسم وماشي عطري

جاسم تنهد : رااني كوووولي كانحس بالإشمئزاز من هاذ العطر وهاذ لحوايج لي لابس يالاه نمشيو خاس ندوش

شيماء شداتو مخرجة عينيها وغوتات حتى كل الناس شافو فيهم ) أويييييلييي عالغدااار

جاسم خنزر فيها يلاه كاانت تبكي عليه وتقوليه منعاودش نغوت عليك ): شيمااء ماتكونيش حمقة

شيماء : هئ وااع فين كنتي وفين مشيتي وشكوون هاذي لي لسقات فيك ريحتها ولي اشمأزيتي منها

جاسم : أنجلا المتحولة من الفاتيكان

شيماء مخرجة فيه عينيها ) : ششنو ككيفاش علاش

جاسم : شيماااء واحيدي دوك الأفكار من عقلك راه مستحيييل نقرب لشي جنس امرأة من غيرك …هاذيك الكلبة كانت كاتراقبنا

شيماء : علاش وشنو درتي واش قتلتيها

جاسم : لا عطيتها درس إيييلا فهماتو مافهماتوش المرة الجاية غانقتلها يالاه نمشو

شيماء : واخا يالاه

(تمشاو مع الشارع ولقاو سيارتهم قربهاليهم جون وركبو وكسيرة جاسم للقصر …..يتبع🍀🍀🍀

Leave a comment