Skip links

قصة : الوحش ذات القزحتين ج 31

 40,849 عدد مشاهداات

🎩#وحش_ذات_القزحيتين🎩

✏للكاتبة ✏ chaymae ouaj
🌺الجزء 301🌺
🌸
دوزو العائلة كلهم الصباح مع بعض تغذاو مجموعين مع إيميليا وإيفان لي جلس مقابل مع باربرة هاذي أول مرة يجلس ياكل وسط عائلة كبير…. فاخدا كل راحتو كيضحك مع لبنات لي نسااااو كليا الشباب واش كاينين وإيفان كل مرة يتغزل فوحدة ويمدح الأخرى من غيير شيماء لي غير كيضور يهضر معاها كيشوف جاسم ويقلب الضورة … ولبنات كيضحو معاه أما الشباب فا ماكرهوش ينوضو يشبعو فيه عصى وهو كل مرة كيخلي لبنات مزلعات بالضحك وحتى هن جاهم على الگانة مرح وهضرتو كاتعجبهم كايبقاو غير حاضينو.. …فحين باربرة فقصها فاش كيبدأ يضحك لبنات كينساها هي وحساات بنوع من الغيرة …أما فيليكس فاكاينتف راسو وهو مخنزر فأليشا الديسك كولو لي شرحوليها لبارح ماظارت منو والو قرب يطير على إيفان بزز جالس كأنو جالس على الشوك غير حشم من باه وعمو وجاسم أما ينوض يخلي ضاربوه وحتى التوأم واا دياب لي أووبن مايند وشعل بالغيرة على جاكلين من إيفان لي فينما شاف فيها كيقولها يا نمرتي الشرسة وتارا يا جميلتي سوداء الشعر وأيار يا أيتها الحورية المعالجة وأليشا الفراشة ….ماخلا باش تغزل فيهن ومااامسوقش ….فالجهة الأخرى شيماء ليجلست جنب جاسم وفالجنب الآخر إيميليا لي ماطلقاتش يديها وغاطير من الفرحة كتوكلها وتبوسها وشيماء كتبتاسم ليها مخلياها على راحتها واخا مزال الوضع غريب بالنسبةليها ولكن ماغاتنكرش إنه حتى هي عاجبها الأمر وقرب إيميليا منها محسسها بنوع آخر من الحنان والدفء حتى فاش كتشوف فإيفان كتبتاسم كأنها مزال مامتيقاش كتقول واش بصح هذاك خوية وهاذي مي .. …ومقابل مع إيميليا جالسة هيلدا لي مخنزرة فإيميليا غارت منها على شيماء فا ناضت حتى هي كتعمر فالصحن لشيماء وتحطو أمامها وتعتاني بيها وإيميليا كاتخنزر فهيلدا وكتوكل شيماء من صحنها ماشي من الصحن ليحطاتو هيلدا …وجاسم كيشووووف فيهم عرف مو ماحملاتش إيميليا غير من تصرفاتها كيتفرج فيهم كيدابزوليه عليها في حرب باردة

هيلدا تعصباات من إيميليا لي عمدا مكاتوكلش شيماء من الصحن لي صاوباتوليها وهي توقف ومدات يدها حيدات الصحن دإيميليا من أمام شيماء وحطات صحنها هي ونطقات )

هيلدا : بنتي شيماء واخا كيعجبها اللحم الأحمر إيلا أنو حيداتلوها الطبيبة أسيدة إيميليا فاماتوكليهش ليها هاكي(حطاتليها سطيك دجاج مبخر) وكليها هذا أو أحسن تنوضي خلييني نوكلها راسي

إيميليا خنزرات فيها ) أنا هي أمها أنا نوكلها سيدة هيلدا هانتي عند التوأم وبنتك باربرة وكليهم

هيلدا : حتى هي بنتيي وأنا كنعتاني بيها حيت حاامل بحفيدي فامن الأحسن تنوضي خليني نجلس حداها أنا طول هاذ الأيام أنا لي مقابلاها ومقابلة أكلها نتي يلاه جيتي غير لبارح غاتعطيها تاكل شيء يضرها

إيميليا طرطقات عينيها فهيلدا واستدارت شافت فشيماء لي تالفة بيناتهم وهي تعنقها بقوة )
بنتيي حامل ههه لقيت بنتي وغاتجيبيلي حفيد حتى هو يافرحتي ببنوتي غاتجيبلي حفيد ديالي

هيلدا : غوتات) حفيدي أنا

جاسم : ميي الله يهديك

عدنان وقف وشد هيلدا جلسها ونطق بالداريجة ) ميي أش كديري واش هبلتي

هيلدا تعصبات وشافت فجاسم مخنزرة ونطقات ) أنا لي كنت مقابلة شيماء هاذ الأيام كلها علاش تجي هي دابا وتبق غير لاسقة فيها من صباح ماطلقاتهاش كاع وماكاتخلينيش نقرب ليها واه بزاف هادشي

شيماء ابتاسمات وشدات يد هيلدا ) نتي أعمتي معزتك خاصة نتي والعمة سوزي والجدة عمرني نبدلكم أو ننقص من حبي ليكم راكم كنتو ومازلتو بالنسبالي تلاث أمهات

هيلدا فرحات وشافت فإيميليا لي مخنزرة فيد شيماء ليشدات بها هيلدا ومافهماتش هضرتهم بالداريجة …هيلدا بلعاني شدات حتى هي فيد شيماء ونطقات بالانجليزية باش تفهم إيميليا ) عاارفة أبنتي أنك كتعزيني وكتعتابريني ماماك الله يحفظك ليا نتي وحفيديإيميليا قندشات وهي تجر يدين شيماء من بين يدين إيميليا وغوتات ) أناا هي مها كلاك نتي أنا لي ولدتها ورجعت ليها دابا فهي بنتي أناا وبووحدي ونتي راه عند أربع أولاد واش مكتشبعيش

هيلدا : ونتي سوقك حتى نتي عندك إيفان أما شيماء بنتي وبنت سوزي

سوزي : أهيلدا الله يهديك بعدي من المرأة راها عيانة وكلهم ولادنا مكاينش فرق

إيفان تزلع بالضحك ووقف تقدم حتى لأمام كرسي هيلدا وجلس على ركبتو وشد يدها باسها بجنتلمانية ونطق ) هانا كنعطيك راسي تبنايني نكون ولدك أعمتي

إيميليا خرجات فيه عينيها ) ياك ألغدار

إيفان : وياك نتي مابغيانيش وكضلي غير تعايري فيا

هيلدا ابتاسمات بشر وهي ضحك لإيفان ) صاف من اليوم نتا ولدي نزيدك على جاسم والتوأم وباربرة وشيماء ديالي

إيفان : ياه سعداتي وليت خو نسابي (شاف فيها مخرج عينيه ) لا بلاتي باربرة لا مانقدرش نكون خوها

إيميليا : غوتات) واا لمسخووط (شيرات عليه بمعلقة جاتو فالراس وشافت فهيلدا) عندك باربرة واش مكتقنعيش إيفلين بنتي بوحدي علاش تقولي عليها ديالك (شافت فشيماء ) قوليلي أنا ماما قوليهاليا قولي أني أنا هي ماماك

شيماء تلفات شافت فجاسم بتوتر بمعنى أنقذني حتى قفزاتها لغوتا دهيلدا)

هيلدا : يااك أبنتي ياك شحال ونتي معايا فالقصر وعمرك قلتيها ليا أناا خاسك تقوليهاليا أنا ماشي هي أنا قوليلي ماما

شيماء كضور راسها بيناتهم بتوتر ..وجاسم عصبوه يلاه غايخبط عليهم الطبلة حتى ناض الجد )

الجد : بااااز والله حتى باز (وقف وتمشى شد شيماء من يدها وقفها وخرجها من وسطهم ) يلاه أبنتي نجلسو فجريدة تشمي هواء نقي وتفرجي فلخضورية و نعاودليك نهار تعرضولي لقطاطعية فالطريق أش درتليهم ونوكلك الفاكية ..يلاه خلي هاد سبيطار الحماق يدابزو (وخشا يدها فيدو وزاد بيها…وهي كتشوف فجاسم لي كيمسح على وجهو من الأعصاب…. الجد خلاهم مخرجين فيه عينيهم وزاد بيها )

إيميليا : غانوض نتبعهم

هيلدا شداتها من يدها ) لا خلييها ترتاح شوية ياه ملي فاقت ونتي خانقاها

إيميليا حنات راسها وعينيها دمعو ) أنا ماقصدتش غير بغيت نجلس معاها أكتر وقت ممكن هئ

إيفان جلس جنبها مكان شيماء وشد يدياتها باسهم ونطق) مي هانتي وهي غاتبقاو ديما مع بعض فكل الأوقات فاتهدني هي غير معاك وحداك ومزال غاتجلسو وقت طوييل مع بعضكمإيميليا ابتاسمات ليه وحركاتليه راسها بواخا شافت فجاسم وهي ورجعات شافت فإيفان ونطقات ) المحكمة مابقاليها والو فقط يومان واش مزال ماغاتعاود ليهم داكشي لي عارفين كنقصد ناصر والخطة ليدار مع نيكولاي ولي معاه

العائلة طرطقو فيها عينيهم وعدنان وغسان وباربرة وقفو من الصدمة وحتى العمين معاذ وعلي وإيفان كيضور عينو يلاه غايهضر حتى وقفات هيلدا كلها صفراء)

هيلدا : ككيفاش نا ناصر رجع اش اشنو

جاسم وقف وشد فيدها ونطق بصوت مرتفع) جدة تارا أيار أليشا باربرة جاكلين و عمتي سوزي سبقوني للصالة غانشرحليكم بعض الأشياء

ماعاودوش معاه لهضرة وناضو مشاو وجاسم شاف فهيلدا ) مي تهدني هو بصح رجع

غسان وقف صاعر : وغيير تهنااي هو ماراجعش عندنا راجع ضضدنا

هيلدا : كيف كيفاش

إيميليا : هو تحالف مع نيكولاي والاربعة لي معاه وعطاوه مهمة يديرها فالمقابل يعطيوه رئاسة آل ستارك و..

إيفان غوت عليها ) سكتيي أمي (شاف فجاسم ووقف ) هو رجع اه ولكن المهمة لي عطاوه أنا متأكد مستحيل يديرها

هيلدا : أشمن ممهمة

إيفان شاف فجاسم وعميه ) من الأحسن نهضرو بوحدنا

هيلدا تنترات من جاسم وشدات فيدين إيفان وکلها كاترعد) هضر أ إيفان أشمن مهمة عطااوه يدير علاش رجع

إيفان ابتاسم ليها ) مكلخيين أعمتي بغاوه ينقالب عليكم لاغير

جاسم شد يد هيلدا وجرها معاه ) أجي معايا أمي ( شاف فعمامو والشباب ) تسناوني فالمكتب غايجي آرجون وأمير وجوكار وهارون وغانبداو اجتماعنا …

(جاسم جر هيلدا حتى بعدها عليهم ووقف ) مي مابغيتش لي غايوقع يأتر فيك ناصر رجع معانا أو ضضدنا مكايهمش لي كايهم أنو هو غايبقا عمي وواحد من آل ستارك

هيلدا : جاسم أنا ماتأترتش مكيهمنيش يرجع او لا المهم عندي يبعدلي من ولادي وبااربرة أجاسم هي مكتعرفوش كاع هادشي غايآذيها

جاسم: ماغانخليهش يآذيك أو يآذي شيحد من خوتي وعد أمي

هيلدا : واخا سمع أجاسم ناصر وأسد كانو كالتوأم ناصر واخا حقير وبزااف لكنو ماشي غدار ومكايطعنش فالضهر أنا كنعرفو ومزيان كنتي عزيز عليه بزاف وهو مستحيل يضرك

جاسم : عارف أمي سيري سبقيني للصالة أنا غانجي خاس نشرحليكم بعض الأشياء

🌺🌺
فالطاولة بقاو الشباب والعمين وإيميليا وإيفان …غسان وقف بسرعة وشد إيفان من كول لفيسط)

غسان: كييفاش ياخد الرئاسة وأشمن مهمة عطاوه هضر

إيميليا وقفات ) طلق منو تقدر تسول بلا عنف

غسان طلقو وكولو كايترعد ) هضرو خلاص

العم علي : غساان تهدن غانعرفو كل شيء

جاسم لي رجع عندهم خنزر فغسان) تهدن أغسان غاضبط نفسك أو ماتحضرش معانا للإجتماع

غسان : هااهو مهدن

جاسم شاف فإيميليا ) ليدي إيميليا سيري حتى نتي للصالة ليفيها لبنات

إيميليا شدات فإيفان ) لا غانبق مع ولدي ماغانخليكمش ضربوه هو مدار والو دار داك جهاز التنصت غير باش يعاونكم ونتوما مكتحملوحش

إيفان ضحك بالفقصة وشاف فيها ) وامي وافرشتي كل شيء ماخليتي ليا والو غير سيري ماتخافيش عليا

شيماء : علاش غاتخاف عليك🔮#الوحش_وذات_القزحيتين 🔮

الجزء:302

شيماء : علاش غاتخاف عليك

استدارو كلهم لقاوها موراهم هازة ميكة دالفاكيا وكتاكل …إيميليا شافتها مشات كتجري شدات يدها وشيرات ليها على غسان)

إيميليا : بنتي هذاك لي عينيه زرقين كان غايضربلي إيفان قدامي وإيفان مادار ليهم والو بغ غايعاونهم وهوما مكيحملوهش

شيماء كتحول عينيها من إيفان لجاسم لغسان لي توتر ) أحم سمعي إيميليا من الأحسن خليهم بيناتهم دابا يتفاهمو أجي معايا نمشيو عند لبنات

إيميليا : ولكن راهو خووك خاسك تحامي عليه

شيماء : آه حتى غسان خوية وكلهم خوتي خليهم دابا يولي عزيز عليهم ويوليو صحاب أجي معايا (غمزات جاسم لي ابتاسم ليها وجرات إيميليا )

إيميليا : ببلاتي إيفان أجي معايا راه خفت عليك أزغبي

إيفان : أغير سيري أمي ماتخافيش غير نسابي هادو

مشات إيميليا وشيماء…وإيفان شاف فجاسم ونطق )

إيفان : كنت غانعاودليك كل شيء لبارح ولكن مع وضعية شيماء ما..

جاسم قاطعو) مامحتاجش مساعدتك ومعلوماتك حيت ماكانتيقش فيك فاخلييك بعيد على هاذشي من لخر واعدت شيماء لبارح أني غانحميك فاتكمش و ماغاتدخلش فالأمور وماغاتمشيش معايا نت وإيميليا لألمانيا وهناا أنا ليي كانقرر ماعجبكش تقدر تمشي فحالك (شاف فخوتو وعمامو ) سبقوني للمكتب غانشرح موضوع دم الهجناء للبنات ونجي عندكم علامايجيو الناميكخ وجوكار(حركوليه راسهم بواخا وانساحبو كلهم ..وجاسم مشا جيهت صالا دلبنات وخلاو إيفان بوحدو …)

إيفان : واخا أنسيبي هاحنا غانشوفو وبزز منك غاتتقبل مساعدتي وبزز منك غاتيق فيا وبزز منك غانتزوج بختك وغانعمر عليك القصر بالبزاقل

(جاسم لي غادي وسمعو بقوة التنصت ابتاسم وكمل طريقو… وصل للصالة لقا شيماء جالسة وسط هيلدا وإيميليا لي دايرين كيلمش والفار عليها تنهد وتقدم أخذ يدها نوضها من وسطهم وجلس هو وياها مقابلين مع لبنات والسيدات

جاسم : جمعتكم باش غانعاودليكم سر الهجناء علاش كايتقتلو

الجدة : واش اكتاشفتو علاش

جاسم : شحال هذا أجدة غير كنت كنتسنا الوقت المناسب لي غانعاودليكم فيه (شاف فشيماء ) السر لي سلالة آل رومانوف كانو كايتوارتوه من جيل لجيل ولي مخبينو بحرص منذ مئات السنين

إيميليا كملات على كلامو ) سر كان عند جدي ومن بعد عاودو لنيكولاي ومشا على خطاه سر لي أنا ماكنتش عارفة بيه منلي كنت صغيرة بل حتى كبرت وحتى زوجني بزز وترملت قبل مجيئي للمغرب لي اكتاشفتو وغير صدفة سمعتهم كيهضرو عليه كل أعضاء المحكمة عارفينو وأي شخص عرف أو شك كانو كايقتلوه ولكن أنا ماقدروش يقتلوني غوت ودرت كل مافجهدي باش نفضحهم ولكن نيكولاي هددني بإيفان (ابتاسمات بحزن) أصلا من ديما كان كايهددني بيه وكيسكتني وإيفان كان صغيور ومافاهم فهاذشي والو كان نيكولاي كيدربو يولي شرس بحالو باش ملي يكبر هو يورت السر ويكمل طريق السلالة ولكن أنا حلفت مانخليه يردلي ولدي وحش كنت فكل فرصة كنشد إيفان كنحاول نوعيه ولكن نيكولاي كان كيحصلني كنهضر معاه حتى ولا بعدو عليا بمرة وسد عليا فجناحي درت كل جهدي باش إيفان يبعد على هادشي ولكن ماقدرتش فالأخير وقع لي بغاه نيكولاي ورئس إيفان النخبة بزز منني ومنو (شافت فجاسم) إيفان مادار والو لورد هو سر الهجناء ماعرفو حتى لسيمانة قبل مانجيو عاودتليه كل شيء على السر وعلى ماجد وعلى إيفلين ماكان عارف والو أنا عاارفة المتحولين كلهم ملي غايعرفو بالسر ماغايرحمونيش كيما نيكولاي ولكن كنترجاك بعد إيفان على هادشي

شيماء لي مع كلام إيميليا حسات بخوف فماحساتش وغوتات ) : ماماشيماء لي مع كلام إيميليا حسات بخوف فماحساتش وغوتات ) : ماما

كلهم شافو فيها مخرجين عينيهم وإيميليا حلات فمها )

شيماء لي ماوعاتش على نفسها حتى نطقاتها توترات من نظراتهم حتى حسات بجاسم زير على يدها ابتاسمات وكملات كلامها ) نت وإيفان ماعندكمش علاقة بهاذشيء ماغاتآذاوش كنواعدك

جاسم : ليدي إيميليا كوني هانية حكمي غايكون عادل ماغانعاقبكمش فطريق نيكولاي

إيميليا لي ولات كاتبكي من الفرحة وهي كتشوف فشيماء أما هيلدا تفقصات )

هيلدا : أشنو هو هاذ السر أولدي

جاسم : دم الهجين يقدر يخلي المتحول يخسر كل قواه يعني المتحول كيولي مجرد بشري عادي بدون قوة وبدون طاقة المتحولين (لبنات باستثناء باربرة لي عارفة وحتى شيماء لي ديجا عاودليها جاسم …لبنات تصدمو و الجدة والعمتان كذلك حلو فامهم من الصمدة وجاسم كمل شرحو ليهم عن كل شيء بالتفصيل وكفاش هو اكتاشف الأمر والتجربة ليدار على الجدة بوجا فالهند قاليهم خططو وآش ناوي يدير نهار المحكمة وكل شيء …

جاسم : بعد غذ المحاكمة غانمشيو أنا وكل الشباب و معانا هارون وجوكار أمير وآرجون وجدي وعمي علي وعمي معاذ فطائرتي الخاصة ..فحين غايبقا عماد رئيس الكتيبة ديالي وكل ليكارد فالقصر هنا لحمايتكن مسألة يومين وغانرجعو ون…

شيماء قاطعاتو ووقفات ) كيفاش ياك قلتيلي غانمشي معاك

جاسم وقف وهضر بحدة) كانت هاذي خطتي حتىى الأمس أنا مامستاعدش نشوفك فحالة كريز أخرى فا غاتبقاي هنا حتى نرجع

شيماء : ولكن

جاسم غوت) ماكاين ما ولكن نتي وكلكن غاتجلسو هناا فالمغرب غير نكمل أموري مزال ماعرفت واش غانستقر فألمانيا على قبل المنصب أو نحول مقر المحكمة لهنا للمغرب ملي غانقاذ كل أمووري وغانشوف إيلا كنت غانبق فألمانيا فكل العشيرة غاتبعني ونعيشو تما أو نرجع للمغرب …

شيماء عينيها دمعو وخنزرات فيه يلاه غاتهضر حتى دخلات الخادمة حانية راسها )

الخادمة : لورد ستارك ظيوفك وصلو وأنا أرشدتهم لمكتبك كيما أمرتو لورد (وانساحبات)

شيماء : جاسم عفاك خلين..

جاسم : شيماااء لا هي لا غاتبقاي فالقصر دابا كنستأذن عندي اجتماع مطول فالمكتب ماترهقيش نفسك ودواك الممرضة غاتعطيهليك فالوقت (باس جبينها واستأذن منهم وخرج)

شيماء جلسات بزعاف على السداري وضارو بيها البنات)

تارا : لالا مانقدرش نخلي عدنان بوحدو خاس نمشي

أليشا : مستحييل نخلي فيليكس غانمشي وبا وجدي وعمامي كلهم غايكونو حاضرين

أيار : غسان ماغانخليهش خاس نمشي عالأقل إيلا وقعات شي مواجهد نداويكم

جاكلين : مستحيل نخلي راجلي بوحدو وسط المتوحشين من النخبة غانمشي أنا وتايغر

شيماء : غانمشيو كلنا غير تهدنو

باربرة : كيغانديرو شفتيه كيغوت عليك وعلينا باينة مقرر ومسالي

هيلدا : أييه عندو كلمة وحدا كيقولها مكايرجعش عليها إلا من أجل شخص واحد (وغمزاتهم)

لبنات ابتاسمو وشافو فشيماء )

شيماء: أصلا مستحييل نخليه يتحرك بلا بيا ولو على جثتي أنا درعو ودرع كل خوتي وإيفان حضوري ضروري (شافت فلبنات) علموني كيندير نخزن الطاقة مثلا من هنا لبعد غذا نكون خزنت طاقة تكفيني باش نحمي بزاف دالأشخاص بلا مانسخف أو نفشل فالأخيرإيميليا وقفات وجلسات حداها وشدات يديها ) أنا ملي كنت مزوجة وكان أب إيفان كيسلخني وليت كنخزن الطاقة لنهار كامل حتى لليل فاش كايجي كايبغي يضربني ويغتاصبني كنحول جسدي كولو لحديد مكيقدرش يضربني واستمريت هكاك يوميا لمدة سنتين وأكتر غانعلمك كيفاش ولكن ديريها غير مرة وحدة حيت يقدر يوقعلك كيما وقع معايا استنزفت كل طاقتي فا ها أش بقالي (حولات يدها أمامهم لحديد) فوقت ليكان كل جسدي كايتحول لحديد حتى شعري رموشي أظافي كوووليي وليت نقدر نحول غير يدي

شيماء شدات يدها الحديدية ) وااو قوتك واعرة

إيميليا : أنا نبدأ نعلمك

تارا : حتى أنا أخالتي

أيار : حتى أنا

أليشا : حتى أنا بغيت نكون فأوج قواي نهار المحكمة

إيميليا ابتاسمات لهن ) واخا أولا غايخسكم قوتكم ماتستعملوهاش بمرة ليوم كاامل قبل موعد المحكمة فهاذ اليوم خاسكم تركزو على إبعاد طاقتكم بدل جرها واستعمالها غاتبعدوها وهكا الطاقة غاتجمع وتتخزن غاتحسو بكمية طاقة فجسدكن وملي تبغيو تستعملوها ماتركزوهاش فدقة وحدة بل تخرجوها شوية بشوية هكا غاتستعملوها لوقت أطول وبدون ماتجهدو نفسكم ….(نخليو إيميليا كتعلمهن وندوزو للمكتب دجاسم )

🌺🌺🌺

فالمكتب الفخم دخل جاسم لقا خوتو وعماه وجدو جالسين فجهة مقابلين معاهم هارون جوكار أمير (الصورة) وآرجون (الصورة) وفيليكس مخننزر لاهو لا غسان …جاسم لي غير دخل وقفو أمير وآرجون وجوكار حيت مدة وهو غايب وسلمو عليه سلام رجولي مبتاسمين ليه وفرحانين ماهم أصدقاء طفولة جاسم كيتيق فآرجون وأمير وجوكار كخوتو ماشي عبتا بل جمعاتهم مواقف كتيرة كسبو ثقتو وعارف كل واحد منهم أش كايسوا ….جاسم سلم عليهم وتوحه لكرسيو دالمكتب جلس ….

جاسم : مرحبا بكم فقصري وفالمغرب

آرجون : شرف لينا لورد وكيديما حنى مستعدين للمساعدة فأي شيء وأي وقت من ديما كنت كنقولها ليك أصاحبي نت أنسب شخص لمنصب الرئيس غير كان راسك قاصح

جاسم : أمم بزاف دالأمور تغيرو

أمير : كنقدم ليك تهاني لزواجك و الخبر راه وصل لكل العشائر كيما طلبتي وكلهم متشوقين يعرفو شكون هاذ المتحولة ههه لي سرقت قلب الوحش

جوكار : أحح بغيت نشوف وجوههم ملي يعرفو راه زوجة الوحش هجينة نيكولاي غاتجيه الساكتة

جاسم : قريب غانفرش كل شيء اليوم ..غانشارك معاكم كل مخططاتي وكل القوانين لي بدلت ولي حيدت ولي زدت

الجد : بلاتي فين إيفان علاش هو مامعاناش

آرجون : كاتقصد إيفان آل رومانو واش هو ولا فصفنا

جوكار : كيفاش هو هنا واش جا

جاسم : وقعو أشياء جداد (عاود لآرجون وأمير على شيماء وحقيقة أنها من آل رومانوف وأن إيميليا وإيفان حاليا فصفهم واخا مزال ماتايق فيه /آرجون وأمير كيعرفو شيماء غير من الإسم عمرهم شافوها/

جوكار : إيفان راه مقطع لوراق ولكن نهار كايكعا كيقتل بدم بارد فاماتيقوش فيه و…جوكار : إيفان راه مقطع لوراق ولكن نهار كايكعا كيقتل بدم بارد فاماتيقوش فيه و…

(قاطعهم الباب لي تحل ..داخل كيصفر وكيتمشى بمشيتو الراقصة كيف ديما يديه فجيبو وبابتسامتو المعتادة دخل سد الباب ببرود وتمشى كيصفر حتى لجنب جوكار وجلس شافيهم كلهم كيشوفو فيه وضحك)

إيفان: ههخخ سلام 🙌 (شاف فجوكار) وافين أصاحبي لعزييز

جوكار : أنا ونت عمرنا كنا صحاب

إيفان : بصح كنتي داخلني بالغدر ولكن (غمزو وشاف فيه بنظرة شيطانية خلات جوكار سرط ريقو ) عندك الززههههر أنا ونتا دابا فصف واحد (وابتاسم ليه وشاف فجاسم ووقف تمشى حتى لأمامو ونطق)

إيفان : عااارف ماكاتييقش فيا وختى إيفلين حتى هي نتوما كامليين (شاف فيهم واحد واحد) ولكن هااذي كتبقا مشكلتكم نتوما أحرار (رجع شاف فجاسم) ولكن أنا غانعاونك بغيتي ولا كرهتي مااشي على قبلك آخر همي الرئاسة وآخر همي شكون غايجلس على ذلك الكرسي العاامر بالدم نتا أو غيرك أي واحد غايبغي يحدهم لنيكولاي وينهييه غايلقاني كانعاونو على قبل مي ولي عاشتو وعلى قبلي وعلى قبل إيفلين وكل الهجناء لي ماتو فا تقبلني كشخص ولا لا نتاااا حر ولكن تقبل مساعدتي نتا عاارف أني مايمكنش ليا نغدرك فاخليني نعاونك

جاسم : تعااوني ضضد الشخص لي كنتي مقدم ليه كل الولاء طول هاذ السنين لهاذ الدرجة نت سهل تبدل ولائك وتغدر غدرتي نيكولاي وجيتي لعندي شكون قال ماغاتغدرنيش

إيفان ضحك ) ههه ولاء عن أي ولاء كاتهضر أنا ماكنش عبد عند نيكولاي أنا فقط كنت حاطو فمركز أب بالنسبالي قدوة وأب لي أي شيء قالو ليا كنديرو وتايق فيه هادشي علاش كنت ساكت وكنفد أوامرو من احترامي لييه ماشي ولاء أما كون كنت عاطيه كل ولائي كيما كاتقوول كون عمرني غضرتو واخا يدير لي دار

جاسم ابتاسم ) ماشي سهل نتيق فيك غير بالكلام كولنا كنعرفو نهضرو ونزوقو الكلام

إيفان : هااذي عندك أنسيبي (جلس جنبو وجبد جهاز صغيير وخشافيه كابل وبرونشاه مع هاتفو وشاف فجاسم..)

إيفان : عندي هنا تسجيل من الأحسن تسمعو بوحدك (وشاف فعدنان وغسان والجد)

جاسم شافو فيمن شاف وفهم التسجيل عندو علاقة بناصر) لا طلقو وجهد الصوت

إيفان : لي بغيتي أنسيبي (طلق التسجيل وحط الهاتف وبداو كلهم كيسمعو ليه….)…يتبع🎩#وحش_ذات_القزحيتين🎩

✏للكاتبة ✏ chaymae ouaj

🌺الجزء 303🌺

(تتمة الجزء السابق)

التسجيل لي طلق إيفان كان بصوت وااضح وفيه عدة حوارات بين نيكولاي والأربعة العظماء ….حوارهم حول أسد وحقيقة أن ليوجين لي قتلو بدون علم نيكولاي وكيفاش تم الأمر …الجد ملي سمع كل الحوار عن أسد ولدو البكر وقف من الصدمة ماشي أقل من العد علي ومعاذ خوت أسد …أما جاسم كلما كايسمع وهو كيزير على يديه وكاينهج بالأعصاب …كيسمع عن الغذر لي تعرض ليه باه حيت ليوجين كان كيتيق فيه أسد ومعتاابرو صدييقو قدر يلعب عليه بصداقة مزيفة ووهمو بالولاء وأسد كان كيتيق فيه فكان عاودليه عن أنو غايسافر لروسيا ومنها لألمانيا باش يحطليهم مشروع السجن البديل للقتل وكان ناوي يترشح للرئاسة وليوجين استاغل الأمر وخطط لقتلو حيت كان عارف كل تحركاتو ….كل هاذا ماقدرش الجد يتحملو حس بألم فصدرو وبزز صبر …كملو التسجيل حتى بداو كيهضرو عن استدعائهم لناصر وتأخرو فالحضور وكانت هاذي تاني صدمة للجد والعمان معاذ وعلي كيفاش هضرو على ناصر وقالو أنو كان كيدابز مع أسد حتى بداو فالحديث عن خطتهم الأساسية لي هي قتل جاسم …هنا كلهم خرجو عينيهم من الصدمة وشافو فجاسم لي منلي سمعها ضحك باستهزاء ….كملو التسجيل لي كايهضرو نيكولاي ولي معاه على كيفاش غايكلفو ناصر بهاذ الشيء وكلاهم كولو عن استحالت حقن جاسم بدم الهجناء بغرض يحيدولو قواه حيت خاسهم خمسين حقنة يحقنوه خمسين مرة ومع كل حقنة يفقد قوة ولكن نظرا لأن هاذ الخطة مامسلكاهمش كيف ديما الرأس الشرير ليوجين مباشرة عطاهم الخطة البديلة لي هي حقنة دم ألكزند المتحول الساام …يعني يقتلو جاسم ويتهناو وكلامهم حول أن أنسب شخص للقيام بهاذ العملية هو نااصر( هاذ التسجيل ديال حوار نيكولاي ولي معاه فالجزء 170 من القصة فاليماعقلاتش على آش ضار بينهم فالحوار ترجع تقراه أما فالجزء 171 شفنا فيه حوارهم مع ناصر ملي جاء عندهم لي غانشوفو الحوار كولو مرة أخرى على شكل فلاش باك غانزيد عليه ردة فعل ال ستارك ملي غايسمعوه فا قراو الحوار )

التسجيل مستمر وكلهم ساكتين كايتصنتو وصل حتى للحظة لي دخلات عليهم بوكا وعلماتهم أن ناصر وصل (هنا عدنان وغسان كيعراقو وكينهجو حتى فجأة سمعو صوت باهم لي افتاقدوه طووول هاذ السنوات وحتى خوتو علي ومعاذ لي مامتيققينش أما الجد لي كولو عرقان بزز متحمل فقط ساكت وعينيه مدمعين وكيتصنت )
🌸🌸
الحوار +ردة فعل لستاركس عليه👇 فلاش باك

ناصر جالس ببرووود كيشووف فيهم )

ناصر : آش حب الخااطر استدعيتوني ببيان رسمي فيه إجبارية حضووري كأني مجرم واش وقع شي مشكل

《عدنان سرط ريقو وقلبو كيضرب بقوة وهو كيسمع صوت باه لي توحشو أما غسان لي يديه كيترعدو ومرعوب من آش غايسمع》

ليوجين ضحك بمكر ) ههه لا أصاحبي أحم هو فالصراحة كلنا محتاجينك فأمر ضروري وماكاينش لي يقدر يقضيهلينا من غيرك وفالمقابل غانعطيوك الشيء لي طول حياتك كتمناه فهاذشي لاش استدعيناك ببيان رسمي

ناصر شاف فيه رافع حاجب ومنزل الاخر ) أمم وتقدر تقولي أشنو هو هاذ الشيء لي طوول حياتي وأنا كنتمناه

ليوجين : رئاسة عشيرتك عشيرة آل ستارك

《هنا الجد والعمان خرجو عينيهم حيت هم عارفين ناصر مزياان عمرو حتى اهتم بالعشيرة بق غير يطلب رئاستها ويتحمل السؤولية وهو لي من ديما هارب من كل مسؤولياتو …العم معاذ ضحك باستهزاء على جماعة المكلخين نيكولاي ولي معاه》

ناصر ابتاسم باستهزاء على كلام ليوجين عرف وفهم أن تحت راسهم مخطط ماكر وقرر يسايرهم ) أهااه وشنو المقابل

ليوجين : جاسم آل ستارك بغيناك تتخلص منو سمع حنا كلنا عارفين أنك نتا وأسد مكنتوش كتفاهمو وكنتو ديما كدابزو أكيد كنتو كدابزو على الرئاسة دعشيرتكم شكون ياخدها ياك

《علي شاف فمعاد بمعنى أش كايخربقو هادو ناصر عمرو دابز مع أسد على هاذشي / أما عدنان وغسان وجاسم وكل الشباب ليماعارفينش أصلا السبب علاش كانو كايدابزو ناصر وأسد كانو صغاار وماعارفينش السبب لي خلا ناصر يمشي بلا رجعة فا تقريبا تيقو أن السبب هو الرئاسة لي كان باغيها ناصر ولكن زيدان كان غايعطيها لأسد》

ناصر كيشوووف فيه بنظرات حادة وجاوبو ) أكييد هادا هو سباب خصامنا الدائم

《عدنان شاف فخوه وصفارو ظنو ومن آش سمعو أن باهم طول هاذ السنوات خلاهم حيت ماتعطاتوش الرئاسة》《عدنان شاف فخوه وصفارو ظنو ومن آش سمعو أن باهم طول هاذ السنوات خلاهم حيت ماتعطاتوش الرئاسة》

ليوجين : مزيان ونت خليتي عشيرتك وحتى أنك هجرتي مراتك وولادك على قبل هاذشي ياك حيت زيدان كان ناوي يعطي الرئاسة لأسد

ناصر زيير على يديه وجاوبو ) آه كمل

《الجد زيدان غوت ووقف ) مااشي بصح هادشي كدووب (إيفان وقف التسجيل) ماشي بصح ناصر عمرو كان طامع فالرئااسة بالعععكس كان كايهربلي ديما من المسؤوليات وأي شيء قلتليه يديرو وكلفتوو بيه ماكايبغييش دييما عااصيني فآآآش كايخربقو هاذ الأبالسة وهو علالاش مشا عندهوووم

جاسم : جدي تهدن خلينا نكملو التسجيل ومن بعد نهضرو

الجد رجع جلس مكانو وإيفان طلق التسجيل 👇》

ليوجين : إذن (جبد الإبرة من جيبو ليفيها دم ألكزندر ) ماعليك غير تقضيلينا الغرض وكنواعدوك بلي نت غاتاخد رئاسة آل ستارك والمغرب كولو ديالك وأملاك جاسم كلها كل شيء غايولي ديالك

《جاسم ضحك باستهزاء》

ناصر عينيه غير على الإبرة ) بغيتيني نحقنو بتلك الإبرة

ليوجين : آه وفهاذ الأسبووع فأسرع وقت

ناصر : ونقدر نعرف أش فالحقنة

ليوجين شاف فصحابو بتوتر)

نيكولاي : سم

ناصر حول نظرو لنيكولاي ) إذن بغيتوني نقتل ولد خوية

نيكولاي : هادشي يلا ماعاقش بيك قبل وقتلك

《عدنان وغسان خرجو عينيهم وشافو فجاسم لي نظراتو باردو》

ليوجين غوت على نيكولاي لي غايضيعليه كل شيء ) نييكولاييي خليني نهضر (شاف فناصر ) نت واحد من ستاركس من حقك القصر ومن حقك المغرب دخل وتخرج بحرية فا جاسم ماغايعيقش بنواياك سير للمغرب وغفلو وحقنو بهاذ السم

ناصر : نقدر نسول علاش (شاف فيهم كلهم ) جاسم آش دار ليكم حتى تقتلوه

نيكولا حنى راسو ونطق ) هو خشى راسو فأمور أكبر منو

ناصر : بغيتي تقول ترؤسو لمنصبك وأنو غايولي هو الرئيس حيت من غيرو ماكاينش لي يتجرأ يترشح ويطيرك من كرسيك ولكن هو ترشح فأقل من شهر وهاهو غاينحيكم كاملين ولكن قبل كان أسد حتى هو غايترشح وكان غايدييها كونما ماتش أو بلاتي ههه ماتقولوليش قتلتو أسد حتى هو

《هنا عم سكوت لبضع ثواني حتى كل العائلة تصدمو من رد ناصر》

ليوجين وكلهم صفارو …وناصر من تعابير وجههم فهمها طاير وشد الحقنة من يد ليوجين وشاف فيهم ونطق ) أسد جاسم زيدان و آل ستارك كلهم مكيهموونيش تخليت عليهم هادي أكتر من 23 عام لي هو عمر بنتي لي عمرني حتى شفتها فا قتل جاسم أو غيرو ماغايأترش فيا غانفدليكم الأمر وفالمقابل غاتبعدو مني ماتعاودوش تعيطولي أو تزعجوني والرئاسة دالعشيرة أنا كبرت علييها بغيت غير التيقار (وقف وشاف فيهم ) كنستأذن (دار الحقنة فجيبو وتمشى خارج حتى وقفو كلام ليوجين )

ليوجين : نااصر خاسك تنفد الإمر هاذ الأسبووع

ناصر جاوبو بلا مايلتافت ) أه قبل موعد المحاكمة كونو هانيين فآخر الأسبوع غاتودعو جاسم رئيس عشيرة آل ستارك
🍂نهاية لفلاش باك🍂

مع كلام ناصر الأخير خلاهم كلهم مصدومين…وهنا حبس التسجيل وإيفان مد يدو أخد هاتفو )

الجد وقف كولو عرقان والدموع فعينيه ) أسد هوما ليي قتلوولي أسد كل هاذ السنيين كنت كيف المغفل وأنا كنظنو مات فحاادث

دياب وقف وشد فجدو ) تهدن أجدي غااايخلصوو كل شيء وبالدووبل

الجد : غاانقتلهم واحد واحد كيما قتلوولي ولديي

جاسم : هاذيك مهمتي أجدي فا تيق فيا ماغايفلتووش منها وتهدن با غانتااقم لموتو وبموتهم وخصوووصا ليوجين

هارون : حسب التسجيل ناصر غذا ولا بعدو غايجي ينفد ليهم مهمتهم

غسان خنزر فيه وهو كولو كيترعد وغوت) لا ماغانخليهش (شاف فجاسم) خلي ليا أمر ناصر أجاسم ملي يجي أنا نهضر معاه غانقنعو يتراجع ون

قاطعهم علي لي وقف وغوت عليهم ) أش كااتخربقوو حتى نتووما ونتااا (غسان) نااصر حرفية رااهو بااك ناصر باااك فا احتارم اسمو أحسن لك 《غسان حنا راسو》

علي كمل كلامو : ناااصر ماغايديرهاش مستحييل وكل ليقالوه فالتسجييل غير تخربييق وكوولو غلط ناصر عمرو تسوق للرئاسة والا للعشييرة والا للقانوون بالعكس كان كاره يتحمل مسؤولية أي شيء بزز كان كايمشي مع أسد للشركة يعاونو فالخدمة بقا غايتحمل مسؤولية عشيرة على قدها

معاذ :حنى بصح كنا أربع إخوة ولكن ناصر وأسد كانو قراب من بعض بزااف قرااب وفكل شيء وأسد ديما كان فصفو وكيعاونو حتى فزبايلو وكاينقي وراه مصايبو وكايحامي علييه من با زيدان وهادشي راه من زماان مليي كونا صغااار وحتى ملي كبرنااا مستحييل ناصر يغدر أسد أو جاسم حتى بالضحك

عدنان : إذن علاش كانو كايدابزوو با وعمي أسد وعلاش با مشا هكاك بلا مايشوف وراه

الجد زيدان نطق ) بسباابي أنا سبابي (الجد زيدان نطق ) بسباابي أنا سبابي (شاف فالتوأم بعينيه مدمعين ) أنا السباب حتى باكم مشى أنا كنت بززت على أسد ريبيكا وعلى ناصر ختها هيلدا أسد تقبل مراتو و احتارمها واحتارم قراري ولكن ناصر لا ملي كنبزز عليه شيء كينوض يهرس ويغوت وأسد كاينوض ليه يوقفو ..وملي تزوج هيلدا بزز منو مابغاهاش وماتقبلهاااش هاداكشي علاش كان كايغبر عليها وعلينا مدة طويلة ويرجع نهار ويغبر مرة أخرى لأسابيع وهيلدا كانت كاتبغيه وكاتبقا تتسناه وماكاتشكااش صابرة هو ظن أنو ملي يبعد عليها ويهجرها غاطلب منو طلاق وتمشي فحالها لكنها كانت لاسقة فيه وأنا بززت عليه يجلس فالقصر حيدتلو كل لفلوس السيارة ليكارط بونكير جمدت كل حساباتو وكل شيء ماخليتلووش الدرهم باش يتحرك وبزز منو رجع للقصر وجلس مع مرتو …من بعد هيلدا حملات بيكم من بعد جا عندي قالي بغا يطلقها وأنا ضرت فيه ومنعتو على جثتي يطلقها وهو هددني وقالي نتحمل المسؤولية دهادشي من تما بدأ كيعنفها باش نوض أنا نخليه يطلقها فكل مرة كايضربها وهي ماكاتهضرش أو تتشكى حتى كلقاو وجها كولو زرق وكاينوض ليه أسد حتى كايدابزو وهادا هو سبب خصامهم الدائم أسد ماكانش كايسكت ليه ملي كيشوف أثر الضرب على هيلدا وكايدابز هو وناصر على هادشي ….من بعد ما تزاديتو نتوما (عدنان وغسان) كان كيبغيكم وكايتهلا فيكم وحنين معاكم حتى فرحت أنا و قلت صاف راه تقبلها و دار عقلو ولكن كنت غالط اكتاشفت من بعد أنو دافع لدعوى دالطلاق وكان ناوي ياخد ليها حضانتكم ويسيفطها لعشيرتها فروسيا هيلدا كانت غاتحماق ملي عرفات بالأمر وأنو غايحيدكم ليها وأنا استعملت نفوذي ولغيت ليه الدعوى هو ماتقبلش الأمر وهذاك اليوم ملي عرف أني لغيتليه دعوى الطلاق والحضانة جهل ولا شخص آخر ولا متوحش كيغوت ويضرب ويهرس خرب كل الجزء السفلي من القصر حتى واحد فينا ماقدر يضبطو أو يمنعو أنا وعمامكم علي ومعاذ ماقدرناش نتحكمو فيه وخليناه كايهرس ويضرب ..كنتو نتوما صغار وسوزي وسميحة الله يرحمها داوكم خرجوكم من القصر باش ماتخلعوش حيت ناصر هذاك اليوم جهل كليا ماعقل لا عليا لا على خوتو ماحاملش هيلدا مابغاهاش وأنا بززتها عليه فا ضرب هرس غوت حتى جاليه أسد وقف فوجهو مرة أخرى حتى حتى..

معاذ كمل حيت الجد سكت وولا كايترعد)

معاذ : دابزو مرة أخرى ولكن هاذ المرة غير كل المرات دابزو وبحدة ولكمة من أسد وأخرى من ناصر …ناصر ليعمرو هز يدو على أسد هذاك نهار هزها ومن أعصابو فقد السيطرة على راسو وقواه واستعملها ضضد أسد لي كان واقف أمامو ومادار حتى ردة فعل حتى انهالت عليه الرمال جبل من الرماال انهالت على أسد تدفن تحتها كان غايتخنق 🍂( تذكير : ناصر قوة التحكم بالرمال وهو من أقوى المتحولين) 🍂
كونما أنا وعلي وبا زيدان وهيلدا بزز خرجنا أسد من تحت الرمال كون مات أما ناصر الصدمة جمداتو حتى بدأ كيبكي بهستيريا ماتيقش أش دار وريبيكا داك نهار (سكت ماقدرش يكمل)

الجد غوت وعينيه مدمعين : جهضااات (كلهم طرطقو فيه عينيهم وجاسم جمد من الصدمة )

معاذ كمل لهم الحكاية ) : ملي شافت أسد هكاك مدفون وسط كل تلك الرمال لي عمراات كل القصر ماصبراتش حتى بدات كتنزف وسخفات هزيناها هي وأسد لي كان بزز كايتنفس كان خاسو قناع أوكسيجين وديناهم للمستشفى تما عرفنا بلي ريبيكا كانت حامل وبتوأم فأسابيعها الاولى وماكان حتى واحد عارف حتى هي ماكانتش عارفة ولكن للأسف جهضات و ناصر ماقدرش يصبر كان غايحماق ملي عرف فآش تسبب وتما مشا بدون رجعة ماقدرش يتحمل الذنب من بعد لا أسد لا ريبيكا تقلقو منو بالعكس شحال من مرة كان أسد كايقلب عليه يردو ولكن غبر

علي : حتى لمن بعد عاد بان فأمريكا مشيت عندو أنا وأسد كانت حالتو حالا ماقدرش حتى يشوف فأسد أو يهضر أمامو عيا فيه أسد يرجع وكل مرة كيقول ليه أنو مامقلقش منو ولكن ناصر مابغاش كان عاطيها غير للشراب والمخدرات وقواه عمرو عاود استعملها مابغاش يرجع معانا من بعد أنا وأسد رجعنا للمغرب وهيلدا لي عرفاتو فأمريكا ومشات لعندو بذون إذن مننا أوأنها تشاور با زيدان مشات عندو و هو ملي شافها صعر مرة أخرى وحملها مسؤولية كل شيء وقع ومع المخدرات كان مدوخ فا شدها وسلخها نيت يومان وهو حابسها عندو كيضربها وتعدا عليها تما حملات بباربرة ناصر من نهارو ماكانش باغيها ماكانش باغي يتزوج أو يولد ولكنو ملي تزادو التوأم فرح وتقبلهم ولكنو عمرو تقبل هيلدا ومن بعد أش وقع ليه مع أسد وإجهاض ريبيكا ناصر حمل كل المسؤولية دهادشي لهيلدا هي و و و ..(سكت)

الجد : و أنا وعندو الحق أنا سباب لا ناصر وا لا أسد أنااا سبابهم أنا خليت ولادي لي مانو مايحتارمو بعض ينوضو ضدد بعض حيت ماقدرتش نفهمو فهذاك الوقت مافهمتش ناصر ندمت والله ندمت حيت بززت عليه هيلدا كولو غلطي (شاف فالتوأم ) باكم خلاكم بسباابي وأنا ندمت وبزاف وكنعتادر (شاف فجاسم ) و إجهاض ريبيكا حتى هو غلطي أناا وكنعتادر كانو غايكونو عندك جوج إخوة أشقاء توأم وكل شيء بسبابي أنا🔮#الوحش_وذات_القزحيتين 🔮

الجزء:304

علي : كاين شيء آخر تاحد ماعارفو وحتى نت أبا زيدان (شافو فيه كلهم) أسد حل كونط وحط فيه فلوس بالملايين والملايين فإسم ناصر وهو لي شراليه الجزيرة ليكان عايش فيها طول هاذ السنوات وهو ليداه ليها حيت ناصر غرق نفسو فالمخدرات والشراب حتى ولا مدمن كأنو كايقتل نفسو بشوية والذنب هزو على كتافو رغم أن أسد عمرو تقلق منو وقاالها ليه أكتر من مرة ولكن ناصر ماقدرش يسمح لنفسو .. فا أسد عطاه هاذيك الجزيرة وعاونو بالأطباء المختصين حتى تعالج وخرجو من مستنقع الإدمان وكان كايصرف عليه وكل مرة كيزورو كايحاول يرجعو للقصر حتى للأخير و اقتانع ناصر وكان كايتعالج وغايرجع لينا ولولادو كان غايرجع ..حتى كايتصدم مرة أخرى بأسد لي مات من تما رجع تأزم وفظل يعيش بوحدو مشيت عندو من بعد جنازة أسد وريبيكا نرجعو ولكن مابغاش قالي ليا بالحرف قال ^الشخص لي كنت غانرجع على قبلو مات وولادي من الأحسن يعيشو بلا أب على أنو يكون عندهم أب بحالي … ومانقدرش نعيش معاكم وأنا كنشوف فولد خوية وأنا لي تسببت فإجهاض مو ^ من تما رجعت فحالي و ماتواصلت معاه وهو من نهار خلاه أسد فديك الجزيرة ماعاود خرج منها أو مشا لشي مكان و لي عارف أنا أنو ماعاودش رجع للإدمان دار بنصائح أسد وفالجزيرة كان عايش بووحدو وفقط سكان محليين قلال فهاذيك الجزيرة فا هو طول هاذ السنين ماكايخلي حتى واحد من المتحولين يجي عندو وهو ماكايمشي عند حد

(عدنان لي ماقدرش يمنع نفسو حاني راسو كيطوحيليه دموع وكايمسحهم أما غسان فالصدمة خلاتو مبلوكي هو كان غالط فباه …وجاسم لي حتى هو تصدم من حقيقة أن مو كانت حامل وعاد فهم علاقة باه بناصر وفهم مزيان ناصر وآش عاش )

(كلهم سكتو حتى نطق دياب )

دياب : إذن عمي ناصر علاش قبل وخدا هاذيك الحقنة

إيفان : حيت ببسااطة كون رفض كانو غايقتلووووه (شافو فيه كلهم وكمل كلامو ) ربما هو ماعارفش بسر الهجناء ولكنو فهم أو استنتج أنهم هم ليقتلو أسد هم الأغبيااء ملي سولهم مانكروش ليه الأمر تبثوها على أنفسهم وكون رفض عرضهم ماكانوش غايخليوه يخرج من القصر أو من ألمانيا حي مخافت يفضحهم أسد راه كانت عندو شعبية كبيرة ومحبوب عند كل رؤساء العشائر فا إيلا انتاشر خبر أن ليوجين ونيكولاي والاخرين خططو لموتو كانو غايتحطو فموقف خاايب بزاف أمام كل العشائر ….أنا استنتجت هادشي ملي كنت تما كنت كنراقب ناصر أعضاء المحكمة كانو حاطين عليه مراقبة من طرف أخطر أعضاء النخبة كيحرسوه بوكا ودانيال وأنجلا كانو معاه فالفندق لي كاين فيه … ..حتى أنهم كانو حاطينليه كاميرات فجناحو كيشوفوه وكايسمعوه وتابعينو ف كل تحركاتو باش يتأكدو واش مكايلعبش عليهم أوكيتواصل معاكم وناصر كون دار أي حركة لي بيناتليهم أنو كيتواصل معاكم أو أنو ماغاينفدش أش طلبو منو كانو غايقتلوه فلبلاصة (ابتاسم) وهو بذكاؤو كاان عارف أنو مراقب ولاحظت فتجسسي عليه أنو مخليهم ومامسوقش ليهم ومبين ليهم أنو فصفهم وأنو غاينفذ آش طلبو منو وأنا شخصيا متأكد من العكس

جوكار: يمكن يكون فصفهم بصح
(كلهم خنزرو فيه)

جوكار توتر من نظراتهم ) : كنعتاذر ولكن ربما هو ماغايقتلش جاسم كيبق ولد خوه لي كان عزيز عليه بصح ولكن ناصر كايكره الجد زيدان وحتى هيلدا

عدنان غوت عليه) هو من آل ستااارك وعندنا ماكاينش الغدر واخا يكره جدي حتى يعيا با مستحيل يقتلو ومستحيل يفكر فقتل مي

جوكار : أحم ماقلتش أنو غايقتلهم

إيفان ليشافهم غايتشادو وهو يتدخل ) : عندي ليكم شيء آخر (جبد من تحت لافيست نتاعو ملف حلو وعطاه لجاسم )

جاسم حلو شافو ورجع شاف فإيفان ) أصوات

إيفان : أصوات أعضاء النخبة المخلصيين ليا (وخنزر فجوكار حيت كان إيفان كيتيق فيه فالنخبة حتى عرف أنو كان جاسوس ديال جاسم ) النخبة كاتكون من 36 عضو وكل عضو كاينتامي لعشيرة أي 36 عشيرة تما عندك صوت 32 عشيرة لي كلهم عطاوني أصواتهم لصالحك ملي عرفوني استاقلت من النخبة وجيت للمغرب …فا بقاو أربعة وهاذ الأربع عشائر بالضبط مستحيل يعطيوك صوتهم أكييد عشيرة الفاتيكان^ لي كاتنتامي ليها المتحولة أنجلا وعشيرة دولة بانغلادش^ لي كاتنتامي ليها المتحولة سامارا قوة التجميد وعشيرة أستراليا^ لي كاينتامي ليها ألكزندر ولي هم بالضببط أكبر خوافا من نيكولاي ويلا زدنا عليهم عشيرة مانكوليانا من دولة ماليزيا^ لي عندها عداوة معاكم وهي نفسها عشيرة ليوجين وولادو بوكا ودانيال (شاف فجاسم) أنجلا سامارا بوكا دانيال هادو متوحشيين فا كانصحك حطليهم شي خطة تتخلص منهم حيت نهار المحكمة ماغااايسكتووش وهم كيشوفوك جالس على كرسي الحكم راهم متوحشيين وغايخصك تقتلهمجاسم خنزر فيه) غانقتل لي يستاهل القتل

إيفان ماحس حتى غوت) غااايخسك تحححكم بقتلهم (وقف ويديه على البيرو وكاينهج بالأعصاب وعيننو فعينين جاسم ) تييقنيي أجاسم أنا لي كاانعرفهم ومزيااااان أش كايسواو راهم حثاالة و هاادوك الأربعة بالضضبط عبدة الشيطان الدم وكايشربووه وماعندهم مايخسروو إيلا خليتيهم حيين غاتندم وغااندمو كوولنا عرفتي علاش حيت عمرهم يتقبلوك كرئيس لا دابا ولا منها لعشرين سنة عمرهم يتقبلووك واخا يسكتووو نهار المحكمة حيت غايكونو خايفين منك ولكنهم من بعد غايديرو أي شيء يآذيوك نت وعشيرتك خصووصا بوكا ودانياال إيلا قتلتي ليوجين باهم ماغايسكتوش فكنصححك تتخلص منهم بربعة

جوكار : أنا كنتافق مع إيفان أجاسم أنا كنت فالنخبة وعارف دوك الأربعة مزيان سامارا وأنجلا والتوأم بوكا ودانيال يلا بقاو حيين غايسعاو لتحطيمك وغايديرو أي شيء .

جاسم : ربع يديه مخنزر ) غانقتل ليوجين وقداامهم ولي تحرك غانتبعو ليه

إيفان هز يديه باستسلام ) دير لي عجبك ولكن سمع غايقربو لختي مرتي ولا مي أنا لي غانقتلهم بنفسي

جاسم : غادير شيحاجة بلا إذني غانتبعك ليهم أ إيفاان

فيليكس : علاه نت مزوج

إيفان شاف فيه ) قرييب

آرجون وأمير لي غير ساكتين آرجون شاف فجاسم ونطق )

آرجون :حتى دول أعضاء المحكمة ماصوتوش عليك فرنسا دولة ^سكاي^ و عشيرة كارما من ^كندا^ دولة براندون و عشيرة تشيليا ديال سالفادور من دولة ^التشيلي^

أمير : يعني فمجموع لي ماصوتوش عليك سبع دول وسبع عشائر فقط باقي الأصوات كلها عندنا

جاسم : الأمر محسوم نهار المحاكمة ماغانحتاجش ندير فرز للأصوات مباشرة غاناخد الرئاسة وغانشرحليهم موضوع دم الهجناء وغانعطيهم الدليل أمامهم كلهم

أمير : كتقصد باش يتيقوك كلهم غادير تجربة أمامهم

جاسم : تماما والتجربة غايكون ألكزندر

إيفان خرج فيه عينيه) ولكن ألكزند حابسو ليوجين فواحد المستودع فغابة فنواحي برلين ألمانيا كيغاديرليه

كلهم شافو فيه بدون جواب وإيفان صعر ووقف وغوت) واش من نيتكم مازال ما تايقيين فيا

جاسم : غوت) إييفان جلس واحتاارم وجودنا وآخر مرة ترفع صوتك فحضوري وحضور جدي وعمامي أما فيما كايخص ألكزندر فاهو عندي خرجتو من دلك المتستودع وجبتو للمغرب هو تحت حماايتي … ومسألة التقة بلا ماتعاود تهضر فيها خليها للوقت وأنا غانقرر واش نتيق فيك أو لا

إيفان رجع جلس مبتاسم حيت حس بأن جاسم بدأ كيتيق فيه حيت كايشاركو المعلومات أنا الجد لي عينيه كيطيحو بالدموع ومل دماغو ترون ماقدرش يصبر لخبر موت أسد المفتعل والا لناصر لي رجع وهو فخطر يقدرو يقتلوه حتى هو…. الجد وقف وشاف فجاسم )

الجد: أنا محاسش نفسي بيخير غانساحب كملو بوحدكم

جاسم وقف واختفى من مكانو وظهر أمام جدو وهو يشدو من كتفو وشد يدو وشاف فعينيه )

جاسم: جدي موت با ماغانسكتش عليه كنقسم ليك حتى غاندمهم كلهم وبأبشع الطرق

الجد: عارف أولدي وبالنسبة لناصر عارف أنو غايجي وملي يجي بغيت نشوفو وبغيتك تحميه منهم أولدي

جاسم: واخا أجدي

الجد انساحب خرج وجاسم رجع لمكانو وبقاو كايهضرو لساعات وجاسم كيشرحليهم الخطة لي واضع حتى تحل عليهم الباب ودخلو لبنات متابعات ……🖤🖤🖤

نرجعو لدقائق قبل عند لبنات ليجلسو مع إيميليا كتعلمهن كيفاش يخزنو طاقتهن …من بعد ناضو تعشاو مجموعين مع هيلدا وسوزي والجدة …لي غير تعشاو مشاو ينعسو وبقاو غير لبنات وإيميليا لي جالسة غير جنب شيماء مكاتشبعش منها ….جالسين فجلسة ولبنات كاعيات حيت بغاو يمشيو وشيماء أكتر منهن دماغها خدام وكاتفكر كيدير تنقنع جاسم ماوصلات لحتى فكرة حيت هي شافتو مصر مالقاتش حل من غير أنها تحطو أمام الأمر الواقع …شافت فلبنات ونطقات

شيماء: جاسم ودراري مزال فالمكتب ياك

باربرة : آه شفت قبيلة جدي خرج من المكتب كاعي وطلع نيشان لجناحو ولكن هم مزالين مجمعين ومعاهم آرجون هارون وأمير

شيماء وقفات: إذن نوضو من حقنا نحضرو لهذاك الاجتماع حيت مادام غانمشيو معاهم فاخاس نعرفو أش مخططاتهم

تارا: ويلي ندخلو عليهم

شيماء : آه تارا غاندخلو وغاتمشي نتي عند باباك العم علي وبداي تبكي عليه شوية وقوليلو بغيتي تمشي وأيار ديري مع باك معاذ نفس الشيء أليشا ديري لعمك هارون نفس الشيء قوليلو باك وجدك وعمامك كلهم غايكونو تما فاحتى نتي تمشي وجاكلين ديري لدياب نفس الشيء وباربرة ديري للتوأم نفس الشيء بكيو ألبنات خاسنا عراام دالدموع باش نمشيو ….أما بالنسبة ليا فأنا كانعرف جاسم مزيان ولكن إيلا خلا العم علي تارا والعم معاذ أيار يمشيو جاسم ماعندو مايقول حيت كايحتارم عمامو وجاكلين جاسم ماغايدخلش فيك حيت براجلك وحتى نتي أ أليشا هارون عندو كل السلطة عليك كعمك غانبقا أنا وباربرة حلنا ديك الساعة غايكون ساهل أنا غير بتبوحيط وشوي الدموع غايخليني وباربرة لسقي فالتوأم

لبنات وقفو غايطيرو من الفرحة )

تارا: نااري على دماغ عندك ياختشيي

أياار: يااس خاسك تزيديني الدروس فتاحراميات

أليشا: بلاتي كيندير نبكي وأنا مافياش البكية

شيماء: سااهلة هانتي تخيلي فيليكس غايمشي لقاعة المحكمة ليغاتكون عامرة بكل متحولات من كل بقاع العالم ها الشهبة ها الزعرة ها الصفرة ها الزرگة وتخيلوو أنه …لا فيليكس وااا لا كل رجالاتنا غايدخلو لديك القاعة ويصدقو خارجين مزوجين داكشي باش خاسنا نمشيو نحضيوهم ليشافت فيهم نعميو مها (شافت فيهم كلهن حلو فامهن وجاتهن البكية وهن كايتخيلو الأمر ) هاه هانتوما جاتكم البكية يلاه زيدو قدامي

إيميليا وقفات مخرجة عينيها فشيماء : ناااري يابنتي وصدقتي مطورة فتاحراميات بحال إيفان

شيماء: ماشفتي والو أماما أحم قصدي أ إيميليا

إيميليا: لا عفاك أبنتي ماما بقاي تقوليلي غير ماما

شيماء : أحم واخا (شافت فلبنات) واجدات

كلهن: واجداات

ناضو لبنات تبعو شيماء حتى وصلو للمكتب لي بابو مقفل ووقفو كايهضرو بالحس ومعاهم إيميليا )

تارا: شيماء يلاه دخلي نتي لولا

شيماء استدارت خنزرات فيها) باش يشلضني خوك ياك وزايدون راه خاسكوم دخلو نتوما وتطبقو الخطة إيلا سبقت أنا شي مادرناه عرفتو علاش

لبنات : علاش ؟

شيماء : حييت غير ندخل مزال حتى ماهضرت غاينوض جاسم ويختافي بيا للجناح تما غايغوت عليا مزياان ويهرس شي كوافوز ويهددني مانخرجش من الجناح ويختافي يرجع يكمل اجتماعو (عطاتهم الصبع) 🖕 وها ألمانيا

باربرة : ناري ياختي وليتي حافظاه

شيماء: وشنوو راه الحب هاداك…. المهم يالاه غاتحلو الباب ودخلو كل وحدة عند باها أليشا عند عمك جاكلين عند راجلك باربرة عند خوتك وأنا غير نسمع موافقة العم علي ومعاذ ودياب والتوأم غاندخل نبكي شوي على جاسم ياك الخطة مفهومة

لبنات حركوليها روسهوم بآه)

إيميليا : بلاتي وأش غاندير أنا

شيماء : والو أماما نتي تفرجي

تارا : خالتي شوفي إيلا ناض خطيبي عدنان كايحرش فبابا وقال ليه لا خليها تجلس فالقصر ضوري فيه قوليلو دخل سوق راسك

أيار : آه أخالتي حتى غسان ضوري فيه

أليشا : وفيليكس أخالتي ماتنسايهش

إيميليا : كونو هانيين ألبنات

شيماء : يالاه جاهزون يا أطفال

لبنات : أياي كابتن

شيماء حلات الباب بالجهد ورجعات لور ودخلو لبنات متابعات وبقات هي وإيميليا برا كيتصنتو والباب محلول …❤❤❤

فالمكتب وصلو تقريبا لنهاية الإجتماع فقط جاسم كايشرح الخطة بالتفصيل حتى تحل عليهم لباب ودخلو تارا موراها أيار موراهم أليشا موراها جاكلين عاد باربرة وكلهن داخلات كايبكيو …الشباب ملي شافهن تايبكيو قفزو من مكانهم لعندهن ولكن لبنات ماعطاوهمش وقت أيار مشات كتجري عند باها معاذ جلسات حداه عنقاتو كاتبكي وتارا دارت نفس الشيء مع باها علي وجاكلين عنقات دياب وأليشا مشات تخشات فهارون ليمافهم والو وفيليكس مخرج فيها عينيه أما باربرة مشات جلسات وسط عدنان وغسان كتبكي …. وجاسم فهم لبلان كولو وتحراميات شيماء فا ربع يديه وجلس يتفرج)🔮#الوحش_وذات_القزحيتين 🔮

الجزء:305

تارا : هئ بابا ديني معاك هئ مستحييل تمشيو نتا وخوتي بلا بيا أبابا غاتديني ياك

أيار: هئ واتانا ديني أبابا ماغانجلسش هنا أنا نداويكم ديني معااك

جاكلين : هئ ديااب واش غاتخليني هنا وتمشي

أليشا : عمي هاروون ياك بابا وعمامي الأخرين وجدي عرفان غايكونو تما بغيت نمشي ديني معاك هئ والله وتخليني مانعاود نهضر معاك

باربرة : عدنان غسان غاتديوني ياك بغيت نمشي

الشباب والعمان غير كيشوفو فبعض …أمير عينيه غير على أليشا …أما آرجون غير دخلو لبنات كلهن حنا راسو احتراما لجاسم …فيليكس شاف فأمير كيشوف فأليشا وهو يصعر وقف وتمشا شدها من يدها وقفها وغوت فوجه أمير ..)

فيليكس: غاااتنزل عينييك ولا بربي مانعقل عليك

أمير هز فيه حاجبو ووقف هو الآخر مخنزر ) خديتيها مني وفهمتها وتقبلت الأمر وسكت فاماتحتاجش ترفع صوتك فوجهي أحسن لك

فيليكس : وأش غااادير كاع

جاسم خبط فالبيرو ووقف وغوت تاقفزهم ) بااراكااا (شاف فلبنات وغوت عليهن ) هضضرت ألييشا نتي تحت مسؤووليتي فاماغاينفعكش هاارون باربرا تارا وأيار كذلك كلمة وحدة وقلتهااا جاكلين بينك وبين ديااب إيلا خلاك تمشي ماغاندخلش والهضرت سالات وقبييلة قلت ماغاتمشي حتى وحدة منكن داابا خرجووو

🌸 واحد الشرح بسيط : جاااسم راه هو رئييس عشيرة آل ستارك فهمتو شنو هو معنى الرئييسسسس أي عندو ختم الرئاااسة وكلمتو كاتمشي على كل أفرااد العشيرة من كبيرهم حتى لصغيرهم باه جدو عمو …كلهم كلمتهم ماتعلاش على كلمتوو حيت هو الرئيس 🤚 لو كان مثلا فيليكس أصغر واحد منهم عندو 21 سنة هو الرئيس كون كلمتو لي غاتمشي حتى على جاسم …فا العمان علي ومعاذ ماعندهم مايقولو لتارا وأيار مدام جاسم مابغاش فراه ماغايمشيوش…وهادشي ماشي غير فعشيرة آل ستارك بل كل عشاائر العالم الرئيس دالعائلة أو العشيرة عندو سلطة على كل الأفرااد هادشي علاش نيكولاي ولي معاه كارهين فكرة أن الرئيس يكون صغير السن ويتحكم بعشيرة كبيرة بحال جاسم جوكار وآرجون هم أصغر رؤساء عشائرهم فالعالم كولو هم أصغر الرؤساء فباقي الرؤساء شراااف كباار فالسن كنيكولاي ولي معاه وباين جاكلين والجد عرفان وجد جاسم من جيهت مو رئيس عشيرة روسيا ……فهمتو جاسم عندو كلمة حتى على جدوو فأمور العشيرة هو لي كايقرر ومامنحقهمش يعتارضو على قرارو فقط كايعاونوه ويعطيوه آراء وكاتبقاليه الكلمة الأخير هو كبااقي الرؤساء فجاسم عندو السلطة على لبنات حتى أكتر من باواتهم 🌸 غير باش تفهمو وماتجيش شيوحدة تقولي لا ماخسوش يدخل فتارا ولا فأيار … بلا بلا / جاكلين فقط و احتراما لدياب قالها بيناتكم أما من حقووو كرئيس العشيرة لي هي ولات فرد منها يقوليها لا جلسي … جوكار نفس الشيء كايتحكم بكل أفراد عشيرتو من كبيرها لصغيرهم وآرجون حتى هو ……فا كنتمنى نكون وضحت هاذ النقطة 🌸

تتمة …..🦄
جاسم خبط فالبيرو ووقف وغوت تاقفزهم ) بااراكااا (شاف فلبنات وغوت عليهن ) أناا هضضرت ألييشا نتي تحت مسؤووليتي فاماغاينفعكش هاارون باربرا تارا وأيار كذلك كلمة وحدة وقلتهااا جاكلين بينك وبين ديااب إيلا خلاك تمشي ماغاندخلش فالأمر والهضرااا سالات وقبييلة قلت ماغاتمشي حتى وحدة منكن داابا خرجووو

لبنات صفارو من الخلعة ووقفو بزربة يخرجو حتى دخلات شيماء مخنزرة ونطقات وهي داخلة )

شيماء : بلاتي ألبنات جلسو (لبنات فرحو فاش شافوها طارت الخلعة ورجعو جلسو بكل ثقة … وشيماء تمشات حتى وقفات أمام جاسم وربعات يديها وعينيها فعينيه ماحشمات منهم ماخافت منو ونطقات بحدة )شيماء: غاانمشيو أجاسم بلاماتغوت نتا عطيتيني وعد قلتيلي ماغانخليكش ورايا وعمرك تراجعتي على وعوودك ليا ولبنات كل وحدة بغات تكون جنب خطيبها فا غانمشيو كلنا معاكم (شافت فالشباب لي كلهم كيشوفو فيها وماعرفاتش أمير وآرجون شافت فيهم بحدة ) واش لهاذ الدرجة حاگرينا (ابتاسمات بشر) نتحدا أي واحد فيكم بقوتو يغلبني أو يغلب قوة اختراق تارا أو يتحكم بالحيوانات كجاكلين أو يقدر يوقف أماام قوة الصوت عند باربرة ولا عندو قدرات أليشا ولا يتجرح وماينزفش كأيار (رجعات شافت فجاسم لي مخننزر فيها ) أكيد من غيرك يا وحش حيت عندك كل القوى فا بلا ماتعاندني أجاسم غانمشيو حنى راه بمثابة قوة مضافة ليكم كلكم وأنا درعكم كاملين فا علاش غاتخلينا هنا بوحدنا وتمشيو نتوما تواجهو فم المدفع بوحدكوم هاذي هي العشيرة عندك والعائلة هذا راه تمييز أجاسم ونتا قلتي أني أناا رئيسة العشيرة بحاالك وعندي صلاحيات وأنا الآن كنقوولك وبصفتي رئيسة العشيرة غانمشيو ومعاكم

(كلهم تصدمو من جرأتها وشحاعتها وقوتها حتى آرجون وأمير لي فهمو إنها هي مراتو حلو فيها فامهم عمرهم شافو شيحد قدر يهضر هكا مع جاسم حتى أقوى الرجال كايحنيوليه الراس وكلامهم ماكايعلوش على كلامو …باربرة ناضت صفرا وكتفتف وقفات جنب شيماء وكاترعد وبزز كاتخرج الكلام..

باربرة : ج ج ججاسم داب دابا أن أنا كيشفتي أنا داك داك نهار

شيماء كتشووف فيها عصباتها كاتفتف وغوتات حتى قفزاتها ) أهضريي مقااد مالك مخلوعة شواقع هضري مسكد

باربرة قفزات وشافت فشيماء مخرجة عينيها تنفسات وخدات منها الشجاعة وحركات راسها بواخ وإيفان من هادشي كووولو بزز حابس الضحكة كيقرص فراسو باش مايضحكش )

باربرة شافت فجاسم : ععقلتي ملي اقتارحتي عليا ن ن نحيد قواي أنا كنت كانفكر ياك وعرفتي علاش خليت قوتي عندي حتى لدابا وماجيتش عندك تحقني بدم شيماء باش نتخلص منها ..خليتها أجاسم باش نعاونك بيها نهار المحكمة خليتها على قبلك حيت عارفة أنك ما مستنسخهاش باش نهار المحكمة وفحالة الطوارئ إيلا وقع شي اشتباك نعاونك بيها فاخليني نمشي معاك

شيماء: غاانمشييو أباربرة أنا رئيسة العشيرة بحالو وكنقول غانمشيو (شافت فجاسم مخنزرة) مزال عندك شي اعتراض لورد ستارك

الشباب طرطقو فيها عينيهم وجاسم بزز منو ابتاسم ونطق بنبرة هاذئة )

جاسم : شيماء أش كديري!

شيماء: جااسم (خبطات عليه البيرو ) رااه مستحييل نخليك بووحدك وسطهم مستحييل فينما مشييتي غاتدييني معااك ونتااا عاارف أنه حتى متحول مايقدر يآذيني بقوااه وحش المتحوليين بكل قوااه وماقدرش فااشكوون هاذا لي يقدر نفكرك بنهار التدرييب أجاسم طبقتي عليا أكتر من قوة وفنفس الوقت وماتزعزعتش من بلاصتي ودرعيي وليت كانتحكم بيه كيبغيت بسلاسة وبكل خصااائصو وييلا مازال ماتايقش بقواي ندييرو مواجهة أخرى وكنتحداك نت وكلكم (شافت فالشباب كلهم) ويلا تغلبت ديك السااعة نجلس فالقصر أنا ولبناات

جاسم بنفس النبرة الهادئة: شيماء لجناحك

شيماء سرطات ريقها وخنزرات فيه ) جاسم غاتديني معاك

جاسم : قلت لييك لجناحكجاسم : قلت لييك لجناحك

شيماء استدارت و تمشات وهم كيشوفو فيها ظنوها خارجة حتى فاجآتهم وجلسات جنب إيفان ليخرج فيها عينيه وحول نظرو لجاسم ليمخنزر فيه وهو يهزلو يدو 🙌 بمعنا مادرت أنا والو …شيماء جلسات جنب إيفان ودارت رجل على رجل وشافت فلبنات لي واقفات كيشوفو فيها )

شيماء: جلسووو ألبنات خاسنا نفهمو الخطة لي غايتبعو الشباب نهار المحكمة (لبنات ماعاودوهاش معاها جاكلين جلسات حدا راجلها وأليشا لي شانق عليها فيليكس جلسات حداه لبنات كل وحدة حدا باها وباربرة حدى خوتها )

شيماء: مزيااان ودابا(شافت فجاسم لي واقف ويديه على البيرو وعيونو غير عليها مخنزر ) دابا غاتشرحلينا الخطة من الأول لورد ستارك

جاسم تقدم وجلس على مكتبو ربع يديه كيشوف فيها يلاه غايهضر حتى دخلات إيميليا )

إيميليا : حتى أنا خاس نمشي مايمكنش نتخبا العشائر غايظنوني خائنة بحال نيكولاي خاسني ندافع على موقفي وأن نيكولاي كان كايهددني باش نسكت وخاس نوضحليهم أن إيفان مكان عارف والو على سر الهجناء أنا متأكدة أن نيكولاي ملي غايشوف نفسو غرق غايبغي يجر ولدي معاه خاسني نكون تما

إيفان : مي عندي من الدلائل الكافية لي تغرق نيكولاي ولي كاتثبت أنو غير هو والأربعة ليمعاه وعمامك أي خوتو بجوج ليكانو عارفين بسر دم الهجناء فاماعندو مايوقع ليا من الأحسن تبقاي هنا (شاف فشيماء ) وحتى نتي أ إيفلين خليك بعيدة على كل هاذيك الروينة أحسن

شيماء وقفات ) لا أ إيفان ماغانبقاش بعييدة أنا ماخايفاش منهم بالعكس بغيت نوريهم قوة الهجيينة وبغيت نشوف نهاية نيكولاي ليوجين سكاي براندون وسالفادور (شافت فجاسم بحدة ) وبصفتي رئيسة للعشيرة خاسني نكون جنب عشيرتي

جاسم شهماتو ابتاسم ومد لها يدو وشيماء ابتاسمات وتمشات شدات يدو وهو شاف فيها مخنزر ونطق ) وغاتقدري على منظر الدم وممكن تشوفي القتل بعينيك وسط هاذيك المحكة غاتقدري تتحملي هادشي

شيماء : الدم ماخالعنييش والقتل حتى هو الضرب والعنف راني شفت وعشت أكتر منو فهذاك الميتم فهاذشي ماغايأترش فيا ولكنن (شافت فلبنات) لبنات موحال من غير جاكلين حيت كانت عميلة

أيار : دم أنا كنعالج الجروح فاعادي

تارا : ناري دم لا ولكن نقدر نغمض عيني

أليشا : وحتى أنا

عدنان : تارا أنا غانكون بجنبها أجاسم

.فيليكس : رأيي أليشا ماغاتمشيش أحسن تجلسي هنا

.أليشا وقفات وبدات تبكي ) هئ ياك علاش أنا لي نجلس هئ حرام عليك أفيليكس (وخرجات كتبكي )

شيماء خنزرات ففيليكس وشافت فجاسم ) غانمشيو كلنا أجاسم

جاسم : واخا أشيماء

شيماء بالفرحة ماحساتش حتى طارت عليه بتعنيقة وهو ضور يديه عليها ..عاد حسات وبعدات عليه ولات كلها مزنكة حشمات قدامهم …آرجون وقف وتقدم حتى لأمامها هي وجاسم ..)

آرجون نطق وهو حاني راسو احتراما لها : تشرفت بلقائك مدام آل ستارك أنا آرجون من باكستان رئيس عشيرة الناميكخ وكانتميز بقوة التحريك الذهني
شيماء : وااو بحال قوة الجد زيدان

آرجون حرك ليها راسو بآه )

شيماء : أا آه شكرا سيد آرجون ومرحبة بيكم فالقصر

أمير هو الآخر وقف أمام شيماء بابتسامتو وحنى ليها راسو احتراما وماهزش فيها عينيه لا هو لا آرجون ) وأنا أمير أخ آرجون وعندي قوة التنقل(بحال فيليكس) شرف ليا لقاؤكم مدام آل ستارك

شيماء خرجات فيه عينيها كتشووف فيه ) ياااه نت ماااانعرف فين شفتك

جاسم عض شفايفو كاتم غضبو وشيماء لي مطرطقة عينيها فأمير لي حابس الضحكة )

أمير : غاتكوني شفتيني فالتيفي حيت أنا ممثل ومغني فبوليوود…يتبع🎩#وحش_ذات_القزحيتين🎩

✏للكاتبة ✏ chaymae ouaj
🌸الجزء 306🌸

تتمة الجزء السابق

شيماء خرجات فيه عينيها كتشووف فيه ) ياااه نت ماااانعرف فين شفتك

جاسم عض شفايفو كاتم غضبو وشيماء لي مطرطقة عينيها فأمير لي حابس الضحكة )

أمير : غاتكوني شفتيني فالتيفي حيت أنا ممثل ومغني فبوليوود…

شيماء : آه بصح لاهيلا نتا هو

جاسم خنزر فآرجون وأمير لي مشاو رجعو جلسو …وفيليكس ليقلبو واكلو على أليشا لي خرجات كاتبكي وقف وشاف فجاسم )

فيليكس :جاسم دقائق وغانرجع

جاسم حركلو راسو بواخا وفيليكس اختفى )

شيماء : دابا أشنو هي الخطة وكيفاش غايصوتو عليك ومعاياش غانمشيو وشكون غايكون حاضر و…(جاسم قاطعها بأنو جرها بشوية وجلسها على كرسيو دالمكتب وهو شاد يدها وهو جلس على حافة المكتب أمامها وبدأ كيهضر معاها بنبرة هادية وكيشرحليها بهدوء )

جاسم : غانمشيو بعد غذ فالصباح بكري لي هو نفسو يوم المحاكمة وهوما ماشي عاد غايصوتو عليا عندي كل الأصوات تقريبا والأمر محسوم لصالحي فا حنى غانمشيو ومباشرة أنا غانجلس على كرسي الرئاسة بلا مانحتاج ندير فرز للأصوات وغانفضح سر الهجناء حيت غايكونو حاضرين كل رؤساء العشائر وكاين من الرؤساء لي غايجيب معاه أفراد من عشيرتو يعني غايكونو حاضرين متحولين بزااف من كل دول العالم ..(وكمل شرحو للبنات كيشرح وعيونو غير عل شيماء لي متبعة معاه شرحليهم الأمر كيفاش غايتم …حتى ظهر أمامهم فيليكس وأليشا لي حزرها ووافق أنها تمشي معاه فاجلسو حتى هي كاتسمع لشرح جاسم لي فسر كل شيء …)

شيماء : إذن غاتعطيهم تجربة حية أمامهم باش توريهم فعالية دم الهجناء

جاسم : آه

جاكلين : لورد جاسم تقدر تنوض مجزرة فالمحكمة حيت ماغايصبروش ملي يعرفو أن نيكولاي كان مخبي هاذ السر طول هاذ السنين غايبغيو يقتلوه خصوصا أصحاب القوى الشيطانية كألكزندر .. وعنداك يبغيو يآذيو حتى إيفان

شيماء شافت فيها وجاوباتها : ماغايتجرؤوووش يتحركو وسط المحكمة وجاسم حاضر كلهم غايكونو خايفين منو أما إيفان أنا متأكدة غايحاولو يهاجموه بقواهم ولكن أنا غنكون كدرع وأي واحد هجم على إيفان أو أحد خوتي غانرجع عليه هجومو بالدرع المرآة العاكسة

إيفان شاف فيها فرحان ومبتااسم وحتى إيميليا ليجالسة حداه فا نطق )

إيفان : كيما كيخاافو من جاسم كيخافو حتى مني كنت رئيس النخبة ليزارعة فيهم الرعب ماغايقدروش أختي عليا ونتي بلا ماتستعملي طاقتك بزاف غاتجهدي نفسك

شيماء : لا حيت علماتني إيميليا كيفاش نخزن طاقتي علماتنا كلنا حنا لبنات فا درعي غايكون على كل واحد منكم وحتى على لبنات فا ماتخافوش من أي الهجوم

جاسم غوت ) شماااء بغييتي تمشي وواخا ولكن بااش تجهديي نفسك لا نتي ماغاديري واالو غاتبقاي جنبي لاغير ماتخلينييش نغير رأيي

شيماء : واخا أجاسم

جاسم : كنظن كل شيء مفهوم

باربرة : لا

كلهم شافو فيها )
باربرة : أحم أشنو قضيت هذلك ناصر واش بصح غايجي وعلاش راجع اش بغاعمها علي غوت عليها ) : باااربرة من الأحسن تهضري على بااك و باحتراام

باربرة حنات راسها وعينيها عمرو دموع وإيفان خنزر فالعم علي ووقف وشد يظها قدامهم ووقفها )

إيفان : من الأحسن تمشي عند هيلدا هي تعاودلك كل شيء

باربرة بسرعة جرات يدها منو مخرجة فيه عينيها وتزنكات )

عدنان وقف وشد يدها وهضر مع جاسم ) جاسم حنا غانساحبو باربرة أجي معايا نمشيو لجناحك و غانعاودليك كل شيء

غسان وقف هو الآخر ..) غانجي معاكم (شاف فأيار ) أيار أجي دقيقة

استأذنو وخرجو وتبعاتهم أيار …لي غير خرجو شدها غسان من يدها وجرها حتى لجناحها دخلها وشاف فيها )

غسان : غاتجلسي هنا فجناحك وتسنايني نجي مانبغييش نشووفك كضوري فالقصر وآرجون كاين

أيار : غسان ماتزيدش فيه شفتي السيد آرجون كان حاني عينيه ماشافنيش أصلا

غسان غوت ) أيااار ماتزيدييش علياا وفكرت أن مرااتي والشخص لي كان ناوي يخطبها فمكان واحد الفكرة خانقااني فا هنا غاتجلسيي حتى نجي غاتخرجيي غاتشوفي مني تصرف ماغايعجبكش

أيار : واخا أغسان غير تهدن(شافتو كيعرقان وعينيه حمرين) ومالك عرقان هكا

غسان : خاس نكون مع عدنان ملي يعاود لباربرة .. غير نهضرو معاها غانجي نعاودليك (باس جبينها وخرج )

🌸🌸
نرجعو للمكتب العمان ناضو انساحبو وتبعوهم جاكلين ودياب وفيليكس لي خنزر فأمير وهاذ الأخير قابلو بنفس تخنزيرة …فيليكس زير على يديه واختفى بأليشا ..وكل هاذا وقع أمام جاسم لي غيير كيشوف …هارون ناض لجناحو ..وإيفان خدا إيميليا وخرجو …بقا جوكار وآرجون وأمير وشيماء وجاسم فالمكتب )

جاسم باس يدها ) : شيماء سبقيني للجناح

شيماء : واخا ..(ومشات)

جاسم شاف فأمير ) كنظن أ أمير هضرنا وقلتي أنك تقبلتي أن أليشا الآن هي مع فيليكس

أمير : شوف أصاحبي ماغانكرش كنت كانبغيها وهي مابغاتنيش فاتقبلت الأمر وتعايشت معاه .. ولكن ولد عمك كايستافزني بتخنزيراتو وصوتو المرتفع عليا على علم أني كبر منو وييلا كنا غانخدمو مع بعض ففرقة العدالة خاصو يحتتارمني كيما محتارمو أنا تقبلت أمر اختيار أليشا ليه وماعندي حتى نوايا نوقف فطريقهم فخاصو حتى هو يتقبل أني غانخدم معاه ففرقة العدالة

جاسم : فيليكس خليه عليا ولكن أليشا غاترجع تهز فيها عينيك أ أمير ماغانعقلش عليك

أمير : ماقصت والو أجاسم وأليشا راه كنعرفها ملي كانت صغيرة كنا أصدقاء و الخطبة بيناتنا ما تماتش فا هي غاتبقا صديقة عزيزة

جاسم ابتاسم باستهزاء ومباشرة تسيف كليا وشاف فيه بتخنزييرة خلات أمير سرط ريقو )

جاسم: إمكن ماافهمتينيش أ أمير أليشا عليك بالتييييقار ماكاين لا صدااقة لاهم يحزنوون الصداقة ماكايناش بين مرأة متزوجة وراجل وأليشا محسوبة على فيليكس بإرادتها وبموافقة واليديها وفيليكس عمرو يخليها تربط صداقات مع رجال … فاكنصحك أ أمير تنسا الأمر ولا غاتلقاني أناا فوجهك

أمير : أووك صاف فهمت أجاسم كون هاني

جاسم : هاحنا غانشوفو ماتخلينيش نخسر معاك

أمير : اووك كنعتاذر أصاحبي

جوكار وقف) إذن أنا غانمشي

جاسم : لفين راه جناحك واجد (شاف فأمير وآرجون ) وحتى أجنحتكم جاهزة

جوكار : أحم هو راه حجزت فالفندق حيت معايا المدام

جاسم باستغراب ) شناهواجوكار : راه كنت فتركيا خطبت بنت عمي ديما^ ودرنا العقد ولكن الحفلة مزال قلت حتى نساليو روينة دالمحكمة ونعرس أنا وعدنان وغسان فنهار واحد

جاسم ضحك وعنقو ) مبرووك أصاحبي

جوكار : هيوا أخوية شفتكم كلكم زربتو وخليتوني وقلت نتبعكم هههخ

(أمير وآرجون باركوليه وجاسم ماخلاهش يبات فالفنذق سيفطو الشيفور للأوطيل ليفيه ديما جابها للقصر وعرفها جوكار على جاسم وآرجون وأمير 🍂( ديما عقلتو عليها ذكرتها ملي كان حفل زفاف دياب وخطبة التوأم فاش دار حوار بين الجد وجوكار عليها وقال الجد لجوكار نت قوة التفجير وديما قوة النار فاغاتولدو لقنابل )🍂

ديما تعرفات على جاسم وآرجون وأمير من بعد توزعو على أجنحتهم كل واحد من الظيوف دجاسم دخل لجناحو الفخم ودخلوليهم الخدم لجناح كل واحد منهم عشاء فخم حيت ماتعشاوش واخا الوقت تأخر ومنتصف الليل ….جاسم رجع لمكتبو .. جمع الاصوات ليعطاه إيفان زادهم على ليعندو سد مكتبو واختفى ظهر فجناحو لقا شيماء نعساات مع الحمل وتعب اليوم مشاات نعسات وهي جالسة على الفوطوي … ابتاسم وهزها بين يديه غير حطها على السرير فاقت قافزة )

شيماء : جيتي

جاسم : جييت (مد يديه قرصها من راس بزولتها حتى غوتات )

شيماء: هاااح حرام علييك علاش

جاسم : حييت بغيت (تنهد وشاف فعينيها) شيماء أنا عارفك عنيدة وراسك قاصح ولكن أنا فعلا بغيتك تبقاي هنا فالقصر

شيماء: لا مستحيل نخليك أجاسم علاش نت بغيتي تخليني هنا مافهمتش

جاسم: حيت مابغيتكش تشوووفي جانبي المتوحش مابغيتكش تشووفيني كانقتل أشيماء

شيماء خرجات فيه عينيها وسرطات ريقها ) وواخاك أحم ماغانخليكش أجاسم

جاسم : واخا لي بغيتي

شيماء: جاسم واعدتك نكون قوية فا تيق فيا

جاسم: تاايق فيك(جمع معاها بقرصة أخرى فراس بزولتها الأخرى حتى قفزات وهزها اختفى بها ظهر فالحمام ديالهم قطع عليها الفستان وقطع حوايجو وخشاها فالبانيو ودارو يعمر بالماء خوافيه الورد وجيل دوش وتخشى حداها كايبوس ويعنق وهي كاتتجاوب معاه ..
📢🔞🔞🔞🔞
حتى جهل نيت ومابقاش قادر هزها لوا عليها فوطة وعلى نصو واختفى بها ظهر فجناحهم وتكا على السرير وجرها فوقو حيد ليها الفوطة وكمل فمسيرة قبلاتو كيوزعها على كل جسدها وصدرها كيمصو حتى كاتبدا تغوت مع الحمل تنفخ وكيضرها بزز كتبعدو على صدرها حيت هو أكتر جزء فكل جسدها كيجهلو هو صدرها بحجمو الكبير ملي كيشدو مكيوعاش على نفسو بمرة …قلبها تحتو وانتاقل من صدرها كيبوس ويلحس فبطنها من بعد لفرجها وهي كاتهز معاه مدة عاد تكعد حيد الفوكة على نصفو وتكا عليها حل لها رجليها وخشا غير نص فقضيبو لقاها مزيرة وبزاف كأنو إول مرة غايقيصها حيت شهر مامارسات معاه ممارسة تامة ..فا هي تقصحات وكتغوت وهو لقاها مزيرة الشيء ليزاد من رغبتو وبقا مطلعو بشوية حتى خشاه كولو وبقا كيديه ويجيبو فالأول بشوية وهو كيبوسها وهي ترخات ..من بعد بوتيرة سريعة وشيماء تألمات فالأول ولكن من بعد عجبها الأمر وتجاوبات معاه …..بقاو مدة كيمارسو بحب حتى شبعات هي وهو مابغا يشبع ودارتليه خاطرو كملات معاه حتى سخفها عاد كمل … 🔞🔞🔞🔞🔞🤚
ونوضها بزز عاودو الدوش ورجع بدل لفراش عاد هزها من البانيو وحطها على السرير وجرها فوقو و هي مباشرة نعسات…. أما هو ماقدرش ينعس كايتفكر ملي وقفات فوجهو فالمكتب القوة
كانت خارجة من عيونها وآه شحال حمقااتو كانت كتبان قوية ومثيرة حد الجنون وماغاينكرش أنها عصباتو حيت دخلات وكاينين رجال غرباء ولكنو افتاخر بيها وبقوتها وحدتها أمامهم كانت كاللبوة الشرسة والمرأة التي تليق بالوحش فابهراتو وجنناتو أكتر من أنها تعصبو ابتاسم بحب وهو كيشوف فيها ناعسة وحنيكاتها مزنگين …بقا كيشوف فيها وهو كيتفكر كلام عمامو وجدو على ناصر هز هاتفو رسل عدة رسائل لرئيس قسم الهاكرز فشركتو ..من بعد خشى راسو فعنقهى وغمض عيونو حاول ينعس …🔮#الوحش_وذات_القزحيتين 🔮

الجزء:307

نرجعو عند الإخوة الأشقاء التلاث
عدنان لي دخل باربرة لجناحها ومباشرة لحق عليهم غسان وجلسو معاها حكاوليها كل شيء عن ناصر وكل الحكاية الصحيحة ليعرفوها من عمامهم وجدهم وعن السبب الحقيقي ليخلا ناصر يمشي …باربرة كاتسمع ليهم بدون ردة فعل فقط قابلاتهم بالجمود حتى كملو وشافو فيها وهي ابتاسمات )

باربرة: يعني باباكم كان مظلوم مسكين أنا كان كايحسابلي تخلا عليكم باش يعيش حياتو

غسان: غوت ) هو باباك حتى نتي أ باربرة

باربرة : لا انا بابا هو جاسم هو با وخوية وكل شيء عندي هو ليحماني وقام بدور الأب هو لي قراني هو لي وقف معايا فأصعب أوقات حياتي ودور الاب دارو معايا جاسم فا ناصر انا مكنعرفوش ومابغيتش نعرفو

عدنان: باربرة تهدني

باربرة : غوتات) ماغاانتهدننش أنا مكنعرفووش هو كاان بااغيكم نتوووما لي ولادو وعشتوو معاه فترة من حياتكم واخا كنتو صغار بزاف غاتكونو عاقلين على بعض دكرياتكم معاه أما أنا شنوو ها شنوو (وقفات وبالأعصاب هزات فاز خبطاتو مع الحيط ) أنا شنوو أنااا آششش هااا تلقااوه ماعاارف حتى سمييتيي وماعاارف حتى شكليي فا أنااا شنووو عرفتو شنو أنا أنا نتيجة اغتصااب وتعنيف فآش غانتسنا منووو ونتوووما آش كاتسناو منيي نقووولوو باااباا مثلا ونرحب بييه ونقابلو بالأحضاان مستحييل ومستحييل نتقبلوو

غسان غوت عليها ) باااربرة كايبقا بابانا بغيتي ولا كرهتي باباااك

باربرة بدات تبكي وتغوت ) وا باباكم نتووما ماشي أنا واماكنعرفوووش إييلا رجع لهاذ القصر غانخرج أنا منووو ماماحتاجاااهش واش هو عمروو سول فيااا أش درتليه أنا كان ممكن عالأقل وأضعف الإيمان أنو يصوني يهضر معاايا ولو غيير فالهاتف وانسمع غير صوتو كيداير ودابا وأناا عندي 23 عاامر جايين تقولولي بابا باااش هو بابا بااش هااا

غسان شدها من يدها بعنف وكيديها ويجيبها نخضها وكايغوت فوجها ) شوفي داكشي ليعاش هو مااسااااهلش خاسنا نعذروه

باربرة ضرها فيدها وكتحاول تنتر منو لكنو مزير عليها ) مابغييتش أغساان ماغانتقبلوووش مامحتاجااهش مابغيتوش

عدنان شد غسان من يدو) طلقها أصاحبي حماقيتي ولا مالك شو كيمزير عليها

غسان : لا إييلا رجع وهي جرات عليه يقدر يمشي تاني بلا رجعة هاذ المرة فا باربرة غاتسكتي كاتسمعي وغاتتقبليييه بزز منك

(باربرة ماحسات حتى غوتات وقوتها تفعلات بلا ماتحس وبدون سيطرة منها فا ضورات راسها بسرعة باش ماتآذيش خوتها أمامها وغوتات وقوة الصوت توجهات لمرآة جنبهم حتى تشخشخات وباربرة بزز سكتات وسيطرات على صوتها وكاتنهج …حتى تحل عليهم الباب ودخل إيفان لي غير شافها هكاك بسرعة جر غسان بعدو عليها بقوة وعنقها عندو وهي تخشات فحظنو وإيفان مزير عليها ومخنزر فغسان لي مقابلو بتخنيزة هو الآخر)

إيفان : أحسن لييكم تخرجوإيفان : أحسن لييكم تخرجو

غسان حول يدو لجليذ : غاطلق منها وتقود ولا غاندمك

إيفان : ورييني أش فجهدك دييير

غسان يلاه غايطير عليه حتى وقف عدنان بيناتهم وغوت على خوه )

عدنان: بااراكا أغساان واش حماقيتي ولا مالك شوف حالت باربرة كيف دايرة رجع لوعيك أغساان

غسان شاف فباربرة فحظن إيفان كلها كاتترعد وهو يحني راسو )

غسان: باربرة كنعتاذر

باربرة : هئ خرجو عليا من بيتي مابغيتكمش لانتوما لا باكم هئ

غسان : باربرة غلطت كنعتاذر ماعرفتش اش وقع ليا

عدنان: يلاه خليها ترتاح(وجر خوه)

غسان تنتر منو وغوت فوجهو ) واش حماقيتي غانخرجو وتخلي ختك مع هاذا

عدنان شاف فإيفان ) أنا كاره نعتارف بيها ولكن وليت كنتيق فيه فيالاه أغسان

غسان خنزر فإيفان هاذ الأخير لي ابتاسم لعدنان ونطق )

إيفان : ماتخافوش عليها هي غاتكون بيخير وأنا غانهضر معاها

عدنان حركليه راسو بواخا وبزز جر خوه و خرجو )

إيفان بعد باربرة من حظنو ومد يدو كايمسحلها الدموع)

باربرة : مابغيتوش أنا مابغيتوش

إيفان: شووت حسن نييت ماعندك ماديري بيه عندك انا ياك وجوج حلاقم لي خرجو دابا والوحش نامبر وان والوحش نامبر تو فا راه عندك بزااف دالرجال فحياتك لي أنا كانتنافس معاهم عليك وغايخسني نسرطهم عاد تزيديلي واحد آخر

((باربرة ابتاسمات من خفة دمو وهو جرها جلسها على السرير ..كيهضر معاها وكايضحكها حتى تهدنات فناض عيط على الخدم جمعو كل ذلك الزجاج نقاو الجناح وهو بقا معاها مدة حتى نعسات كان غايبات حداها كونما رجع عدنان فامابغاش يعيق وخرج خلاه معاها عدنان خاف عليها من قواها أو تغوت فنعاسها وتتفعل قوتها فابات معاها فجناحها نعس على الفوطوي …..

🍂🍂🍂

غسان ندم حيت غوت عليها وشدها بعنف وفرض عليها تتقبل ناصر بزز فاملي خرجو من عندها ضار فيه عدنان ومنعو يرجع يشوفها فتلك اللحظة فا خلاهم غسان ومشا محطم لجناح أيار دخل لقاها كاتتسناه مباشرة عنقها وهو حاس نفسو ضايع فرح ملي تأكذ أن باه مستحيل يغدرهم وعندو أمل أنو غايرجع ليهم …عاود لأيار كل شيء وحتى هي غوتات عليه على تصرفو مع باربرة وأكدات عليه يعتاذر منها فالصباح ….

🍂🍂🍂

فيليكس لي ملي اختفى من المكتب بأليشا بزز متحكم بأعصابو ماتسرطش ليه أمير وحلفها فيه نبه أليشا وهددها تهديد مباشر إيلا شافت فيه ولو بالغلط ماغايعقلش عليها وهي كاتحلف وتعاود ولكنو مابردش فا هي نعسات وهو بق فايق كيخمم …

🍂🍂🍂
الساعة 8صباحا

جاسم ليكان فايق ولابس ومتكي على السرير كيلعب فشعر شيماء وكيوزع قبلات على كل جسدها العاري وهي نااعسة …قاطعو عن هوسو التملكي وقبلاتو رنت هاتفو هزو ودوز الخط …

جاسم: أش

….: الطائرة بقاليها ربع ساعة وتهبط لورد

جاسم: مزيان أعماد استقبلوه باحترام فالمطار وجيبوه مباشرة لمكتبي فالشركة غاتلقاوني تما

عماد : أمرك لورد

جاسم قطع الخط وتنهد مد يدو كيفيق فشيماء بزز تكعدات ليه وهو جر عليها ليزار ونطق)

جاسم: غانخرج ونقدر نتعطل

شيماء تكعدات جالسة) لفين غادي ومالك زربان( شافت الساعة) مزال لحال أجاسم أو واش فطرتي

جاسم: عندي شيء مهم بزاف أشيماء ماغانتعطلش غانكون غير فالشركة

شيماء: واش غاتخرج مع الشبابشيماء: واش غاتخرج مع الشباب

جاسم : لا (طار عليها ببوسة سرطها عاد طلقها) ملي تنوضي لبسي شيء طوييل وواسع وبقاي مع ماماك ولبنات حتى نرجع الممرضة غاتجي تعبر ليك الضغط وغاتعطيك دواك واش مفهوم

شيماء: جاسم ديني معاك

جاسم: ابتاسم ) ماكرهتش ولكن لا (وقف) رجعي نعسي مزال لحال وخلي هاتفك حداك غانبق نصوني ليك(واختفى)

شيماء تنهدات ورجعات تكات مابغايش يديها نعاس فا ناضت كتمشا عوجة )

شيماء: أخخ فرعني تاني

(توجهات لدوش لقات نفسها مطبعة بآثارو دوشات ولبسات عليها كيما وصاها فستان طويل ولكنو راقي ومثير (الصورة ) قادات شعرها كوتشوفال مع ميك أب خفيف ومجوهراتها الغالية وحذاء بكعب لكنو هابط وتوجهات تخرج حلات الباب لقات تايغر أمامها ابتاسماتليه وتحنات باستو وتمشات تهبط وهو تابعها ماخلاهاش (أوامر جاسم)..

🍂🍂🍂

مطار الدار البيضاء …خرج من باب المطار جار فاليز صغيرة ووقف كيشووف فالشارع و الناس الجو دالصباح ..كايسمع الناس كيهضرو بالداريجة لي شحااال هذا مابقا سمعها ابتاسم بحزن مايمكنش يقول أنو افتاقد لبلدو ولا لأجواء المغرب وكل شيء فيه حيت فنظرو مامنحقوش وهو ماكاينتاميش لهاذ البلد ببساطة فنظرو هو ماكاينتامي لحتى بلاصة أو لحتى شخص …حنى راسو بألم وأخذ نفس عمييق ويلاه هز راسو لقا أمامو عماد مع بعض عناصر ليكارد وابتاسم ..عرفهم من طرف جاسم

عماد تقدم حتى وقف أمامو وحنى راسو باحترام) سيد ناصر آل ستارك مرحبا بك فالمغرب شرف ليا نتعرف عليك سيد ناصر

ناصر : ولأول مرة منذ سنوااات غايهضر بالداريجة) بلا ماتحتاج لهاذ الرسميات أولدي أنا ماشي سيدك

عماد : تقدر تتفظل معانا اللورد ستارك كايتسناك فمكتبو فمقر شركة ستارك كار

ناصر ابتاسم: شركة أسد من قبل هههه الشركة لي أسد كان كيدخلني معاه من الباب الامامي باش نخدم وأنا كنهرب ليه من الباب الخلفي

عماد: أحم تفظل أسيدي ويلا بغيتي تفطر قبل نديوك لشي ريسطو فخم

ناصر ضحك : ههه لالا غير ديني عندو راه عندي مهمة خاسني نديرها

عماد حل ليه باب السيارة الفخمة ) تفظل
(ناصر ركب وعماد ركب فجهة السائق وتوجه بيه للشركة ماكملاش ربع ساعة حتى وصلو وتمشى معاه حتى دخلو للشركة ووصلو حتى لأمام مكتب جاسم وانساحب ….)

(ناصر واقف أمام المكتب مبتسم هو نفسو كان مكتب خوه أسد من قبل تنهد ويديه كيرجفو دق فالمكتب ومباشرة حلو ودخل وسدو وبقا وااقف كيشوف فجاسم ..بل فظهر جاسم لي كان واقف أمامو عاطيه بالظهر ومربع يديه كيشوف فالمدينة أمامو من الحائط الزجاجي …. ناصر حل فمو من ضخامة جاسم مامتيقش عينيه أن ذلك الطفل الأزعر الصغير أزرق العينين ولا قد هكا …)

جاسم : تنهد ونطق ) مرحبا بك فدولتك وفشركتك وعشيرتك (واستدار شاف فيه ) أعمي

ناصر حل فيه عينيه وابتاسم ) غانقبل ترحيبك بيا ولكن الشركة أو البلاد أو العشيرة مادياليش أجاسم

جاسم أشار له للجلسة لي أمام مكتبو وناصر توجه ليها وجلس وجاسم جلس أمامو )

ناصر كيشووف فيه ) ماكذبوش ملي لقبوك بوحش المتحولين جا معاك اللقب

جاسم : غانعتابرو مدح شكرا أعمي

ناصر زير على يديه من كلمة عمي وابتاسم بزز لجاسم)

ناصر : سمعت بلي تزوجتي الخبر انتاشر فنطاق واسع وحتى واحد ماعرف هويتها واش تزوجتي بوحدا من لبنات كنقصد بنت معاذ ولا بنت علي

جاسم : أيار وتارا خواتاتي أعمي أما مراتي هي ماكاتنتامي لحتى عشيرة هي كاتنتامي ليا

ناصر ابتاسم وخشى يديه فجيب جاكيط ليفه الحقنة كيلعب بيها فجيبو) مبروك كنتمنى ليك السعادة

جاسم: شكرا أعمي تشرب شيحاجا

ناصر ابتاسم ) قهوة

جاسم وقف واتاجه أمامو لماكينة دالقهوى شغلها وناصر كيشوفيه )

ناصر : هاذ الشركة كلها وماعندكش سكرتيرة لي تقادليك قهوى

جاسم قهقه بصوتو الرجولي ) هه هادي والتوبة مع السكرتيرات ماعندي ماندير بيها إيلا غير القهوى قادر نصايبها بنفسي

ناصر : أمم باينلي مدامتك ماساهلاش

جاسم: شوية

ناصر تنهد ووقف وتمشى بخطوات بطيأة جيهت جاسم ليعاطيه بالظهر كايصاوب القهوى ..تمشى حتى وقف موراه مباشرة وخشى يدو فالجيب …..يتبع

Leave a comment