Skip links

قصة : الوحش ذات القزحتين ج 29

 40,372 عدد مشاهداات


🎩#وحش_ذات_القزحيتين🎩

✏للكاتبة ✏ chaymae ouaj
🧡الجزء 251💛

8 الثامنة مسائا فجناح شيماء لي جالسة أمام التلفاز كتاكل فكلاص دالفخونبواز وجنبها فلوكي وليون والقطة كيتي .. .. وكل مرة تشوف فهاتفها وتتنهد … حطات كأس لكلاص وناضت كتمشي وتجي من القلق …جاسم غبر عليها وهو لي قاليها ماغايتعطلش ماعرفات حتى فينو وحتى الشباب لي تسول مكاين حتى واحد كلهم غابرين كاين غير الجد …. تنهدات وهزات الهاتف كتصوني لقاتو طافي مرة أخرى كعات وهي توجه للدريسينغ روم دخلات كتهضر غير هي وراسها وكتجبد ماتلبس بعصبية …)

شيماء : شفتي أبنتي شفتي هاذ باك وخصايلو بغا يسكتلي القلب عليه وايسيفط غير ميساج يهني بالي علييه …(تعرات بقات غير بدوبياس وجلسات تاتلبس بودي ) خاسني عام دالمصارعة الحرة تاني مع دوك ليكارد باش يخليوني نخرج مشكيلة هادي أووف(لبسات البودي وقفات تلبس جينز) غانخرج معايا تايغر كيخافو منو باش يبعدو مني لي كارد ونقدر نخر…
(ماكملاتش هضرتها فاش حسات بيه عنقها من الخلف خشى راسو فعنقها ويدو على بطنها من تحت البودي وتنهد براحة …شيماء خرجات عينيها واستدارت بسرعة كتشوف فيه كولو كتتفحصو بعينيها وشدات وجهو بين يديها )

شيماء : جااسم حرام عليك مت بالخلعة عليك

جاسم : خدا يدها كيبوسهم ) عاارف كنعتاذر كنت فمنطقة مافيهاش الريزو وعاد طفالي الهاتف

شيماء : كيفاش فين كنتي وعلاش تعطلتي واش واقعة شيحاجة

جاسم : لا كولو بيخير ماتشغليش بالك (مد يدو حيدلها البودي لاحو بقات غير بدوبياس أمامو وهو يدور يدو عليها وصلاها بضربة فمؤخرتها بشوية ) كنتي خارجة لشي بلاصة (وغمزها)

شيماء : آه كنت خارجة نقلب عليك مابقيتش قادرة نجلس وأنا ماعارفة والو عليك

جاسم هزها بين يديه وهي عنقاتو وزيراات عليه وخشات راسها فعنقو )

جاسم : كنعتاذر عارف غلطت وواعدتك مانتعطلش وتعطلت

شيماء : أح توحشت ريحتك

جاسم ضحك وحطها على السرير وحيد البودي ديالو وتكا جنبها عنقها وهي شدات راسو فحظنها )

جاسم : تيقيني أنا كنت مخنوق كنقول غير امتا نكمل ونرجع عندك (تنهد براحة فحظنها ) عاذ ارتاحيت

شيماء : ياك نت بيخير عاودليا أجاسم فين كنتي

جاسم : شاف فيها ) غير كنت كنرتب شي أمور حيت فآخر الأسبوع غانمشيو لألمانيا عندي عدد الأصوات الكافية غانمشي نسالي كل هاذ الروينة

شيماء: وأنا غانمشي معاك مستحيل نخليك بوحدك

جاسم : أنا لي مستحيل نخليك مورايا فأي خطوة غاتكوني معايا فجنبي وغانجلس على ذاك الكرسي الذهبي دالرئاسة ونتي فجنبي غانعرفك على كل العشائر وكل الرؤساء غايتحناو ليك لرئيستهم الجديدة الهجينة ذات القزحيتين

شيماء : كيفاش

شيماء : كيفاش

 

جاسم : فالقانون العشائري عندك كل الصلاحيات لي عندي لا كرئيس عشيرة وا لا كرئيس محكمة المتحولين يعني نتي كتعتابري الآن رئيسة آل ستارك وقريبا رئيسة المحكمة العليا للمتحولين عندنا فالقانون المرأة مايمكنش تترأس عشيرة بوحدها ولكن يمكن لزوجة الرئيس تترأس إلى جانبو

 

شيماء : ناري على تمييز كيداير إيوا إيلا كانت شي عشيرة كيموت رئيسها وخلا مراتو وعندو غير لبنات شكون غايترئسها

 

جاسم : فهاذ الحالة كتمشي الرئاسة لخوه أو أحد أولاد خوه الذكور ويلا ماكانوش رئيس المحكمة دالمتحولين كيحدد شخص من عشيرة أخرى كيسيفطو يترئسها بحال عشيرة الأمازون أغلب أفرادها نساء والذكور مجر أطفال صغار هكا وقع ملي مات رئيسهم …نيكولاي سيفطليهم متحول بعيد عن العشيرة هو لي ترئسها عارف هاذ القانون غير عادل وهو وبزاف دالقوانين غانبدلهم …

 

شيماء : أنا معاك فكل خطوة ولي عليا نعطيك رأيي ونعاونك فأي شيء طلبتيه مني وماتنساش أجاسم عندك دياب وعندك عدنان وفيليكس وغسان وحتى جوكار وهارون بزاف دالإخوة وأصدقاء مخلصين لي يهزو معاك ثقل هاذ المنصب وكلكم تسيرو أمور العشائر وتعاونوهم نت ماشي بوحدك عندك عائلة كبيرة بزاف فجنبك وأنا كنواعدك غير نولد جومانتي ونولدليك الذكور حتى تشبع وغانربيهم مزيان يخرجو بحالك وحتى هم تلقاهم فدراعك وحاميين ظهرك ..

 

جاسم ابتاسم كل كلامها كيفرحو باسها بحب ففمها وتحنى حط راسو على بطنها العاري وكيهضر مع جنينو )

 

جاسم : يكما بنتي معذبالي ماماها

 

شيماء : لا بالعكس مابقاتش كتجيني الدوخة والردان فالصباح وحتى الأكل مابقيتش كنتشهى بزاف أو كنعيف لي لقيتها ناكلها

 

جاسم باس بطنها ) والطاقة كتحسي بيها

 

شيماء : فكل دقيقة وفكل ثانية ههه إحساس مانقدرش نوصفو كنحس بقوتها بحالا أنا لي قوية كتعطيني إينيرجي بزاف الشيء لي كيخليني نحس بيها حية داخلي

 

جاسم تكعد وشاف فيها ) و مابقا والو وتكملي الشهر وأخيرا غايتطلق سراحي أنا (وغمزها)

 

شيماء دورات يديها على عنقو ) غدا غاتجي الطبيبة تفحصني وغانسولها فالأمر (وغمزاتو )

 

جاسم : أهاااه وليتي تغمزي (طار عليها كيهر ويبوس ويعض وهي غير كضحك حتى قلبوها بوسان ومصان حتى سخناتو حيدليها دوبياس وهزها للدوش …دخل هو وياها صولو فالبانيو وكملو ممارستهم السطحية حتى برد شوية من نارو عاد دوشليها ولنفسو …هزها وختفى بها للدريسينغ روم لبسليها فستان زهري من اختريارو (الصورة) ونشفليها شعرها عاد لبس عليه …

 

جاسم : نهبطو نتعشاو معاهم أو نتعشاو بوحدنا هنا فجناحنا

 

شيماء : نهبطو من الصباح ماشفت لبنات وجاكلين مشفتهاش نهار كولو

 

جاسم : أمم لبنات وليتي ماتقدريش تجلسي بلا بيهم

 

شيماء : آه كنتمنى نبقاو عايشين ديما مجموعين مع بعضنا ونربيو ولادنا كخوت بحال علاقتك مع خوتك ومع لبنات نبقاو عايشين ديما مجموعين

 

جاسم : أوامر ملكتي مطاعة ليبغيتيها غانديرها واخا كنت عوال منلي نساليو هاذشي كولو ناخدليك قصر خاص بيك

 

شيماء : لالالا مستحيل نجلس بوحدي وخصوصا فاش متكونش نتا نعيشو كعائلة كبيرة مجموعين

 

جاسم : واخا

🍂🍂🍂🍂

 

عند عدنان لي دخل لجناحو لاح حقيبة عملو على السرير ويلاه فك أزرار الشوميز يحيظها حتى اختارقات تارا الباب دجناحو وجات كتجري عنقاتو …عدنان غمظ عيونو وخشى راسو فعنقها كأنو كان محتاج لهاذ الحضن وبشدة …)

 

تارا حيدات من حظنو وكتشوف فوجهو وملامحو المتعبة ) : عدنان مالك واش ماغاتقوليش اش عندك نهار كولو وبالي معاك

 

عدنان : والو بلا ماتشغلي بالك

 

تارا جراتو جلساتو على السرير واستدارت مورو وبدات تماصيليه كتافو بيدياتها ) واش درتي شي عملية فالمخ لشي واحد ومانجحاتش وكتحس بالذنب

 

عدنان ضحك ) هه لا بلاماتقوصي عليا عمرني فشلت فشي عملية

 

تارا كدوز يدها بحنية على اكتافو كمساج وكتهضر ) ومالك واش قلقك شيحد غير وريهليا ورجع لور

 

عدنان : تنهد ) الشخص لي قلقني للأسف لا أنا لا نتي مانقدرو نديرولو والو حيت كايبقا الشخص لي ولدني

 

تارا خرجات عينيها تبلوكات وعدنان استدار عندها وشد يدها )

 

تارا : ككيفاش واش عمي عمي ناصر رجع

 

عدنان : هو خرج من جحرو فين كان مخبع هاذي تلاثة وعشرون سنة وخرج منو بالأمس و مباشرة مشا لألمانيا عند الرومانوف

 

تارا صفارت ) ماتقوليش تقلب ضضدنا وكيعاونهم

 

عدنان : مزال ماعرفناش أتارا و غسان لي ماقادرش يصبر فالصباح كان غايمشي لألمانيا عندو يشوفو أش كيصنع وعلاياش ناوي ويتلاقا معاه بزز منعو جاسم ووقفو بزز وغسان قصح دابزو هو وجاسم غسان صاعر ماقدرش يتقبل أنو تقلب ضدنا وجاسم لي مبرد ماعرفناش أش تحت راسو خايف بزاف أتارا خايف حيت با يلادار شيحاجة غايضطر جاسم يوقفو ومرعوب من فكرة يقتلو …طول هاذ السنين كنسمع غير أخبارو ومرة مرة عايش عالأقل عايش واخا بعيد علينا ولكنو عايش فجزيرة ديالو وبالطريقة لي من ديما بغاها بحرية بدون قيود عايش وهذا هو المهم

 

تارا : لا خوية جاسم مستحيل يآذيه أعدنان

 

عدنان : ابتاسم ) جاسم راه يكرضو طراف أتارا راه يقتلو بدم بارد على قبل شيماء يدير ما أكتر وحنا كلنا لاوصلات بناصر يآذيها غايلقانا فوجهو وضدو

🔮#الوحش_ذات_القزحيتين 🔮

 

الجزء:252

 

تارا ماعرفات ماتقول وسكتات حتى شافت عيون عدنان لي دمعو … )

 

عدنان : أنا من ديما كنت عاذرو هو شخص لي حر من ديما حر وملي تبززات عليه مي دار الخاطر لجدي ونهار بغا يرجع لحريتو رجع تكبل بمسؤوية جوج توائم شخص لي من نهار تزاد وهو غير مع الرمل البحر السفر الحرية عمرو يتقبل يتقيد بأي شيء داكشي علاش فظل يمشي ومشى بحالو بصح كنت صغير ولكني عاقل على تفاصيل كل اللحظات لي دوزتهم معاه هو عمرو عاملني أنا وغسان بطريقة خايبة بالعكس واخا تلك الفترة الصغيرة لي دوزت معاه حسيت معاه بحنان الأب رغم كل المشاكل ليكانت بينو وبين جدي ومي وعمي أسد كان كايعاملنا بحنان أنا وغسان وشحال كان كينعسنا عندو كان كيقولي أني كنشبه ليه وغسان لمي هيلدا بعينيه الزرقين وكنت أنا كنفرح فاش كيقولي كنشبه ليه كان شرف بالنسبة ليا أني نشبه للأب ديالي وغسان كيبقا فيه لحال وكيبقا يبكي وناصر كيضحكو …بزاف داللحظات والأوقات دوزناهم معاه مكانش كيبان عليه غايتخلا علينا شينهار حتى كنوض كلقاه مكاينش وعمرو رجع من ذاك نهار …أنا ماعمرني حسيت بيه ماباغينيش أنا وغسان أو حنا عبء عليه واخا شفتو شحال من مرة ضرب هيلدا وشفتو شحال كيدابز مع جدي ولكن حنا عمرو آذانا أو حتى رفع علينا صوتو أنا ماعمرني لمت جدي أو مي أو حتى هو ولكن ملي مشا وماعاودش رجع وأنا وغسان شحال كنا كنتسناوه .. كنعقل على عمي أسد كان ديما كيقولي أنا وغسان باكم رجل صالح وعمرو تخلا عليكم واخا بعيد عليكم ولكنو غايرجع واحد نهار

 

تارا لي دموعها ماحبسوش ابتاسمات ليه ) عمي ناصر على حساب مكيعاودلي بابا راه كان كالتوأم لعمي أسد وناصر كان كيحتارم أسد بزاف مستحيل يآذيكم أو يضر جاسم تيق فيا أعدنان هو عارف أننا كلنا وجاسم واحد يلا آذاه غايآذيك ويآذي غسان وهو مستحيل يآذيكم

 

عدنان : كنتمنى أتارا

 

تارا عنقاتو مدة وهو ارتاح ملي هضر وارتاح فحظنها وكيفكر فكلام تارا قرر يتيق في فكرة أن باه ماغايآذيهش أو يآذي خوتو…

 

🍂🍂🍂🍂

 

عند غسان لي دخل للقصر صااعر تسيف كليا طبعو هو ماشي بحال عدنان لي حتى فعصبيتو مهدن أما غسان قليل فاش كيتعصب ولاكن نلي كيتعصب كيتعماوليه العينين…. فالصباح كان غايشد الطائرة لألمانيا كونما وقفوهش ليكارد د جاسم فآخر لحظة وضربهم نيت سلخهم باش يخليوه يمشي حتى جاليه جاسم منعو ولكن غسان كان مصر حتى دابزو وضربو جاسم عاد فاق على راسو حيت كان غايمشي لألمانيا يدخل بدون إذن وكان غايتسبب فمشاكل ونيكولاي كيقلب غير على منين يشد جاسم فاغايتاهمو بخرق قانون الحدود….غسان من بعد وعا على نفسو … توجه لبار وجلس فيه بوحدو وكيشرب حتى ظلام لحال عاد دخل للقصر صاعر حتى أنو ماجاوبش هيلدا ليداز من حداها بسرعة وعيات تعيط عليه ولكن ماجاوبش….هيلدا خلعها شكلو وتبعاتو كتجري من الخلف وكتعيط باسمو حتى دخل لجناحو و سد الباب فوجهها و طرق عليه من الداخل بالساروت وهيلدا بقات برى مدة كتعيط عليه مجوبهاش حتى عيات ومشات بحالها تسول عليه عدنان حتى تلاقات أيار ..

 

أيار : عمتي مالك

أيار : عمتي مالك

 

هيلدا : شدات فيدها ) بنتي مالو غسان واش دابزتو ولا شنو واقع معاه

 

أيار خرجات فيها عينيها ) لا ويلي مادابزناش بمرة بالعكس واش جا وفينو

 

هيلدا : جا وباين فيه معصب بزاف عييت نعيطليه مكيجاوبنيش تخطاني وزاد وسد عليا الباب فوجهي هئ مالو ولدي

 

أيار : عمتي تهدني راه قالتلينا شيماء عندهم شي مشكل فالشركة حتى جاسم فيليكس ودياب وعدنان على أعصابهم غير بسبب ضغط العمل أنا غانمشي نشوفو غير تهدني

 

هيلدا :واخا سيري أبنتي هدنيه وهبطو تتعشاو

 

أيار : واخا أعمتي

 

هيلدا ركبات فالمصعد تهبط وأيار توجهات لجناح غسان دقات الباب ويلاه غاتحلو تدخل حتى لقاتو مسدود من الداخل …دقات مرة وجوج وكتعيط لغسان لي مجوبهاش تخلعات ومشات كتجري لجناحها جابت دوبل مفتاح جناحو لي عندها ورجعات كتجري حلات الباب بانليها فلبالكون شاد كاس شراب كيشرب استغربات وهي عارفاه مزيان مكيشربش …تمشات حتى وقفات جنبو وطيراتليه الكأس لاحتو وهو استدار مخنزر فيها وغوت حتى قفزها …)

 

غسان : معااامن تشاورتيي وشكوون قاليك دخليي عندي

 

أيار جاتها لبكية وخلعها ) ممالك اش واقع أغسان

 

غسان صاعر ولعب عليه شراب شدها من يدها بعنف وهو كيغوت ) مااشي شغغلك خرجي عليا خلييوني بوحدي (جرها بالجهد وهي الصدمة خرساتها عمرها شافتو هكا …جرها من يدها حتى لخارج الجناح لاحها برا وسد لباب بالجهد حتى بلا مايشوف فيها …أيار مع لاحها جات فالأرض وتضربات جبهتها مع رجل طبلة عليها فاز بالجهد حتى طاح داك لفاز على الأرض تهرس …أيار جمدات مكانها وهي طايحة حتى بدأ الدم كينزل مع وجهها ..فمها كيترعد مافهمات والو بدات تبكي وتشهق استدارت كتشوف فالباب دجناحو وهي كلها كترعد وكتبكي حتى سمعات الحس وقفات بسرعة والدم كيهبط مع جبهتها لوجهها لصدرها كل حوايجها عمرو بالدم ..وقفات جاتها الدوخة شدات فالحيط وهو يبانليها باب جناح جاسم وشيماء كيتحل خرجات عينيها واستظارت بسرعة هاربة كتجري حتى لجناحها دخلات وسدات الباب عليها …كون شافها جاسم فديك الحالة خلات على غسان غايندمو فهاذ الليلة ….أيار دخلات لحمامها وهي تشوف حالتها فالمرآت ركزات نظرها وطاقتها على الجرح فجبينها واختفى كليا(قوة الشفاء) …خرجات كلها كترعد وجلسات على سريرها كتبكي وتشهق مدة حتى سمعات الدقان علموها الخادمات أن العشاء وجد ناضت بسرعة حيدات حوايحها لي عامرين دم لاحتهم تما ولبسات ثياب نقية غسلات وجهها وهدنات نفسها وهبطات …..

ألمانيا برلين الساعة 2 ليلا …

 

إيميليا لي جلسات طول الصباح كتسنى إيفان ووالو مابانش حتى لعشية كلها والو …بدأ كيركبها الرعب ماعرفاتش فينو خافت يكون نيكولاي عاق بيه أو طراتليه شيحاجة مقدراتش تصبر والوقت كيدوز حتى ل 2دالليل ومزال ماجا وهي بدات تبكي من الخوف حتى تحل عليها الباب ودخل إيفان كيصفر وغادي بمشيتو الراقصة كيديما …إيميليا مخمجة بالدموع شافتو جاي كيصفر راشقة ليه مسحات دموعها وناضت مخنزززرة فيه هو شافها جاية عندو مخنزرة وقف بلاصتو …إيميليا حولات يدها لحديد وهي تعطيه ضربة لكرشو طاح كيتلوا

 

إيميليا : سكتي ليا القلب أزبل كيحسابلي غير وقعاتليك شيحاجة ونت غبرتي غبرة وحدة

 

إيفان : أحح أميي قاصحة

 

إيميليا : نووض خرجني من هنا خلاص

 

إيفان : نوضي نتي يلاه فحالنا كل شيء واجد (شاف فالباب وهضر بصوت مرتافع ) دخليي

(دخلات امرأة بنفس عمر إيميليا تقريبا نفس لون شعرها وبشرتها وعينيها وحتى نفس الطول ))

 

إيفان : هادي السيدة لي غاتبلاصيك هنا ولكن غير لليوم علامانخرجو من الدولة

 

إيميليا : علاش غير اليوم كيفاش

 

إيفان جبد مونطو طويل ونظارات من ساشية و لبسهوم ليها و شد فيدها وجرها موراه) : يلاه وغانشرحليك كل شيء فالطريق (خرجو بخطوات سريعة ركبها فسيارتو وكسيرا )

 

إيميليا : دابا حنى فين غاديين

 

إيفان : للمطار

 

إيميليا : كيفاش ياك قلتيليا غانمشيو فطائرة خاصة

 

إيفان : كل الخطة تبدلات أمي كان يحسابني جاسم ماغايتحرك حتى لبعد تلاث أسابيع لي هو يوم التصويت المحدد ولكنو غير التاريخ ودعى كل رؤساء العشائر للإجتماع فالمحكة فنهاية هاذ الأسبوع الشيء لي خلاني زربت خاسنا ندخلو للمغرب فأسرع وقت

 

.إيميليا : شنو قلتي لنيكولاي سبب سفرك راه غايحماق وهو كيقلب عليك

 

إيفان : كنت عوال نوهمو أني غانسافر باش نعاونو ضدد لستارك ولكن غيرت الخطة غانسافر بلا خبارو صايبتلينا أوراق وباسبورات مزورين عارف ماغاتدوزش على جاسم والهاكرز ديالو ولكن على الأقل ماغايشدوناش رجالو فالحدود دالمغرب أو فالمطار ماغاتوصلو خبار دخولي حتى نكونو دخلنا لكازا

 

إيميليا : جدك أ إيفان كيقلب عليك وكاعي حيت مكتجاوبوش أنا خايفة

 

إيفان تعصب ): مابقايش تقولي عليه جدي أمي هو باك و بصحتك ولكن أنا ناكرو وغدا فالصباح غاتوصلو استقالتي من رئاسة النخبة هو وكل العشائر حتى من كنيتي غانردها آل رومانيا كنية الأب ديالي

 

.إيميليا طرطقات عينيها فيه وبدات تبكي ) واش واش حماقيتي هئ واش تسطييتي هئ والله حتى يقتلك أ إيفان والله مايحن فيك

 

إيفان ضحك باستهزاء ) يلا شدني غير يقتلني (وكسيرا فطريق المطار كيسوق بسرعة على حساب موعد الطائرة حتى لاحض جوج سيارات سوداء تابعينو )

 

.إيفان : شييت شيت شييت

 

إيميليا : ممالك

 

إيفان : لييكارد كور دشاارف دباك تاابعيني ألواليدة…..

🎩#وحش_ذات_القزحيتين🎩

 

✏للكاتبة ✏ chaymae ouaj

 

💙الجزء 253❤

 

(تتمة الجزء السابق)

 

إيفان وإيميليا ….لي ركبو وإيفان سايق بسرعة فاتجاه المطار وكيشرح لإيميليا سبب تغييرو لكل الخطة لي كان داير فأنو يوهم جدو أنو غادي للمغرب بغرض يجيبلو معلومات ويعاونو ضدد لستارك وغا يجلس هو ومو فالمغرب تلاث أسابيع كلها حتى ليوم المحكمة …. ولكن ملي كانو نيكولاي والأربعة العظماء كيهضرو وقاليهم ليوجين أن جاسم غير تاريخ التصويت وحدد اليوم الموعود فنهاية هاذ الأسبوع ورسل دعوى لكل رؤساء العشائر فكل العالم ….(حوارهم قبل مايدخل عندهم ناصر ) …..إيفان من خلال جهاز التنصت سمع كل شيء وحتى خطتهم مع ناصر….إذن ماعندوش الوقت خاسو يلحق جاسم قبل ناصر وقبل نهاية الأسبوع …هادشي علاش غير كل المخطط وقدم استقالتو من النخبة باش يتبرأ من الرومانوف كليا أمام كل العشائر…وباش يتيق فيه جاسم …إيفان ماشي هدفو كسب ثقة جاسم أو ينقد نفسو من حبل المشنقة لي غايواجهوه كل أفراد عشيرة آل رونانوف هو مابقا باغي والو غير يلاقي مو ببنتها وتعيش ليبقاليها فرحانا يعوضها على لي عاشتو ويحميها حيت ملي كان صغير ماقدر يدير والو يحميها من باه وجدو الشيء لي عقدو أنو كان كيشوفها كتعاني وهو كيتفرج ولكنو الآن قوي وقادر يحميها من نيكولاي …وهدفو التاني باربرة يتلاقاها ويعرفها عليه ويعتاذر منها على نيتو يستاغلها فالأول يعتارف لها بمشاعرو وشحال كيبغيها …إيفان عارف ماشي ساهل جاسم يخليه يقرب لا لباربرة والا لشيماء ولكنو مصر وماغايتراجعش حتى يحقق مرادو ……// سايق بتركيز فالطريق حتى شاف سيارتان تابعينو ومن شكل السيارتان عرفهم ديال ليكارد دالقصر دجدو …إيفان صعر وتوتر عرفهم تبعوه عن طريق جبس سيارتو حيت ملقاش الوقت يبدل السيارة )

 

إيفان : شييت شيت شييت

 

إيميليا : ممالك

 

إيفان : لييكارد كور دشاارف دباك تاابعيني ألواليدة…

 

إيميليا صفاارت بالخلعة وهي دور كتشوف فالسيارتان لي تابعينهم ….)

 

إيميليا : هئ اش غانديرو دابا أ إيفان

 

إيفان ضحك باستمتااع) وا مطوااار هاد باك ألواليدة مسيفطليا كارد بشريين يديوني عندو بشر عاديين باش مانواجههمش بقواي حيت غانتسما خالفت القانوون …ولكن نووت إيني مور أسيهم نيكولاي مابقا كيهمني بو قانوون (شاف فيها ) سمعي الزاج فيمي ماغايشوفوكش غانخرج عندهم ونتي بقاي فالسيارة ماتخرجييش أمي سمعتي

 

إيمليا : ووواخا عنداك تقتل شيواحد

 

(إيفان ضحك باستمتاع وضرب فران مجهد حتى تطراساو الروايض مع الشارع ووقف …السيارتان حبسو وحدة تخطاتو وحبسات أمامو والأخرى حبسات خلفو حاصروه …ومباشرة خرج كيصفر وخرجو جوج دليكارد ضخام من كل سيارة وإيفان تمشا حتى وقف أمامهم بربعة ومخنزر … )

 

الكارد : نبيل إيفان عندنا أوامر من السيد نيكولاي نديوك معانا للقصر وفالحال

 

إيفان ضحك باستهزاء ) ههخخخ تدييوني يكما كنبانليكم عندي خمس سنوات سيرو غانتبعكم (إيفان استدار يمشي حتى تحطات اليد الضخمة دواحد من ليكارد الأربعة على كتفو وقفو …)

 

الكارد : عندنا أوامر واضحة مانرجعوش بدونك نبيل إيفان ومن الصباح وحنا كنقلبو عليك والسيد نيكولاي معصب بزاف طلبك فأمر عاجل

 

إيفان استدار شاف فيه بابتسامة ونطق) إذن ماغاترجعووش فحالكم ياك للأسف مابغيت نآذي حتى واحد ولكن ماخليتوش ليا حل واخا هكاك غانعطيكم نصيحة تحيدو من طريقي و …(إيفان سكت فاش شاف إيميليا من خلف ليكارد خرجات من السيارة بالحس وكلها كترعد حولات يدها لحديد وجات بجرية نقزات (حيت لكارد طويل عليها بزاف باش ضربو للراس نقزات )وهي تنزل على كارد للراس طاح فلبلاصة ..

وهي تنزل على كارد للراس طاح فلبلاصة ….إيفان خرج فيها عينيه مصدوم من زعامتها وكاترعد ملفوق وليكارد لوخرين جوج يلاه غايضورو يشوفو أش واقع حتى طاحو بقوة الألم دإيفان كيغوتو…وبقا التالث حيت قوى إيفان مايقدرش يستعملها على أكتر من شخصين فنففففس الوقت ….الكارد التالث استدار لقا إيميليا موراه مخنزرة وشاف فصحابو بتلاثة طايحين واحد مغيب لي ضرباتو إيميليا وجوج كيتوجعو وكيتلواو فالأرض مافهم والو وهو يجبد سلاحو بسرعة وبتوتر ووجهو لإيفان …..إيفان مركز كل تركيزو ونظرو على الجوج ليطايحين فالأرض حيت يلا بعد نظرو عليهم غاتحبس قوتو ناحيتهم وغاينوضو …إيميليا كتشوف فلكارد هاز السلاح على إيفان فشلات بالخلعة …

 

الكارد موجه سلاحو لإيفان ): نبيل إيفان عندي أوامر إيلا قاومتينا نديوك بالقوة فماتضطرنييش نضرب

 

إيميليا تحدات خوفها ومشات كتجري وقفات بين الكارد وإيفان مطاكية عليه ) كييفاش تتجرأ ترفع سلاحك فوجه النبيل إيفان

 

الكارد : ليدي إيميليا نتي من المفروض تكوني فسبيطار هادشي غريب أنا غانعيط للسيد نيكولاي نعلمو (الكارد مد يدو لجيبو جبد هاتفو وهو مزالو موجه سلاحو لإيميليا وإيفان ويلاه حنا راسو يدوز النمرة لنيكولاي تاغفلاتو إيميليا وجمعات معاه بتسرفيقة بيدها الحديدة طاح معاودش ناض …إيفان يلاه هز عينو من علا الجوج لي كان كيطبق قوتو عليهم حتا بظاو يكحبو الدم عاد حبس حيت إيلا زاد غايقتلهم ….شاف فجوج الآخرين لي طيحات مو وهو يضحك

 

إيفان : خخخههه ياكما صفيتيها ليهم ألواليدة وصدقتي كضربي بحال بنتك

 

إيميليا : ديجا ضربت جوج بالرصاص هاذي 18 سنة على قبل نهرب باش نولد حميت إيفلين ودابا أنا حميتك

 

إيفان : واكملي على خيرك أمي وأجي غيبي هاد جوج لي كيتلواو ليا هنا

 

إيميليا خنزرات فيه وتوجهات لجوج ليكارد لي طايحين مزال كيتألمو بسبب قوى إيفان عطاتهم دقة للواحد خلف الرأس غيباتهم وإيفان واقف كيضحك فرحان و كيسفق ليها

 

إيفان : واايلي على لواليدة الرعب والشجاعة فكرتيني غير فأفلام لخليع

 

إيميليا : إيفااان باراكا من اللعب أش غانديرو دابا

 

إيفان : سيري حلي لكوفر دسيارتي غاتلقاي كرطونة فيها كوردة جيبيهاليا (إييميليا مشات تجيب لكوردة وإيفان جر ليكارد واحد واحد خرجهم من وسط الطريق حتى للجنب وبزز جرهم كيتعصصر مع تقال ضخام ماكحزهم وجمعهم فجهة وحدة تاقرب يبول فسروالو وإيميليا واقفة حداه شادة لكوردة كتفرج فيه كيتعصر وهو جار دوك لحلالف وكيدعي فنيكولاي …أخيرا كمل وكوولو عرقان وتزنك …

 

إيميليا : أوديي أوديي ماقاد على تقل ديك الساعا بقا ترينيليك شوية ربي شوية ظالعضلات ونتا ضعيف هكا

 

إيفان كيلهث ) ناري على حلالف ناري مي كنموت ناري سخفووني ناري يلا بغيت نربي بحال هاذ العضلات خاسك أمي تعاودي ترديني لكرشك وتولديني من زيرو وغير نخرج من كرشك دخليني لاصال ناري على حلالف وفكروني غير فنسيبي لعزيز حتى هو قدو قداش

 

إيميليا : مافهماتوش ) باز أ إيفان (مداتليه لكوردة ) منين جاتك هادي باينة جديدة علاش شريتيها

 

إيفان ضحك باستمتاع ) خخهههه شريتها على قبل باك ألواليدة كنت عوال نشنق نيكولاي فجناحو ونديرو انطاحر خخهه

( إيميليا طرطقات فيه عينيها وحلات فمها )

إيفان ضحك باستمتاع ) خخهههه شريتها على قبل باك ألواليدة كنت عوال نشنق نيكولاي فجناحو ونديرو انطاحر خخهه

( إيميليا طرطقات فيه عينيها وحلات فمها )

 

إيفان كيشوف فتعابيرها المصدومة ونطق ) وا مي ماتحاسبينيش على دماغي الشرير وأفكاري الإجرامية راني حفيد للشيطان بعيينو وكون تشوفي بنتك غاتكون كتااار مني ختي ونعرفها غايكون عندها دماغ شرير بحال خوها غامن تخنزيراتها فيا داك نهار حسيتها كتقتلني بأبشع الطرق فمخيلتها

 

إيميليا : كنقول غير امتا نشوفها زيد خلاص نمشيو قبل مايجيو كارد آخرين

 

((إيفان شاف فليكارد لي كلهم مفلقين وتحنا ضور عليهم لكوردة وبزز ربطهم سخفوه وشبع دعاوي فنيكولاي …كمل وساق سياراتهم حيدهم من الطريق ورجع قلب فجيوب لي كارد حيدليهم هواتفهم وكل أجهزة الاتصال بالقصر هرسهم عاد زاد بسرعة هو وإيميليا ركبو وساق بسرعة ققصوى حيت تععطلو وبقاتليهم أقل من ربع ساعة على موعد الطائرة …وصلو للمطار وإيفان كمل كل المعاملات لسفرهم بسرعة وإيميليا جنبو لي كلها متوترة وخايفة دازو بأمان وبباسبوراتهم المزورة بأسماء وألقاب مزورة وركبو فالطائرة المتجهة مباشرة من مطار برلين الدولي إلى مطار طنجة وهي أسرع رحلة لقاها إيفان للمغرب فقرر يسافر لطنجة عاد يشد الطريق لكازا …ركبو فالطائرة وإيميليا جلسات براحة على كرسيها وكتشوف من زجاج نافذة الطائرة التي على وشك الإقلاع …)

 

إيميليا : من قلبي كنتمنى بداية جديدية فمكان جديد وعمرني نرجع لهاذ المدينة أو لألمانيا كلها….. بداية لحياة جديدة (شافت فإيفان بعينيها لمدمعين وشدات يدو ) معاك ومع بنتي نعيشو بتلاثة بينا

 

إيفان تزلع بالضحك ) خخخهه أمي بلا ماتحلمي نعيشو غير بتلاثة بينا عرفتي بنتك أش دااارت راها طبقات المقولة ديال ^^رموها للذئاب فعادة تقود القطييع^^ بنتك أمي راه عندها الوحش بنفسو فصفها وولات هي الرئيسة عليهم على القطيع كولو ترئساتهم إلى جانب وحشها وشوووف تشووف واش يخلينا نقربوليها ولا لا عاد يخليها لينا نعيشو معاها وغير حنى بتلاثة خخخخ

 

إيميليا : اش كتخربق مافهمت واالو

 

إيفان : خخخخ تالمن بعد وتفهمي نعسي شوية

 

إيميليا : شحال من ساعة عاد نوصلو

 

إيفان : تقريبا أربع ساعات هاذي التالثة ليلا السابعة نكونو فطنجة

 

إيميليا : علاش طنجة وماشي كازا خاس نمشيو عند لستارك نطلبو اللجوء والمساعدة اش غانديرو فطنجة

 

إيفان : مالقيتش رحلة قريبة لكازا مباشرة أمي خاس نتسناو حتى للغذ مع 12 دالصباح لابغينا نركبو لكازا مباشرة والوقت أمي ماعندناش حجزت فأقرب رحلة وأسرعها هي هاذي لطنجة وتما ملي نوصلو غانكريو سيارة من وكالة السيارات والمعرض دنسيبي لعزيز لي فطنجة وهووب تلاث ساعات دالطريق ونكونو فكازا وتتلاقاي ببنتك.

 

إيميليا حالة فمها فيها ) : شكون نسيبك

 

إيفان : واحد زعر مكلضم أمي دابا تشوفيه خخخهه

 

(إيميليا حركات راسها بلاحولا واستظارت غمضات عينيها كتقول غير امتا توصل ….

 

💚💚💚💚

🔮#الوحش_ذات_القزحيتين 🔮

 

الجزء:254

 

💚💚💚💚

 

نرجعو ساعات قبل :

عند لستاركس لي تجمعو كلهم على طاولة العشاء من غير غسان …وبداو أكلهم وأيار لونها صفر بزز كالسة معاهم …هيلدا كتشوف مرة فيها ومرة كتشوف فالدخلة دالصالة كتتسنا غسان …حتى بانليها كاعمة غايجي وهي تشوف فأيار )

 

هيلدا : بنتي أيار فينو غسان قلتيلي غاتعيطي عليه وتهبطو فينو ومالو كان معصب هكاك

 

أيار مخرجة عينيها فهيلدا وهي تشوف فجاسم لي كيشووف فيها كيتسنا جوابها وبدات كتفتف ) دب دبا أ أحم أ عمتي كيشتي دقيت عليه ق قالي بغا ينعس آه مابغاش ياكل وأنا خليتو وجيت بوحدي

 

جاسم عرفها كتكذب )

 

سوزي : ومالك تانتي صفرا أبنتي واش مريضة

 

أيار خرحات عينيها فمها حتى هي توترات من نظراتهم كلهم ليها خصوصا جاسم وعرفات راسها غاتزبلها لابقاوعليها بالأسئلة)

 

أيار : ووالو أماما

 

الجد شاف فالشباب وجاسم باستغراب ) واش واقعة شيحاجة (حيت مافراسو والو على ناصر )

 

جاسم : واالو أجدي

 

الجد شاف فشيماء وابتاسم وهز صحن الكفتة من أمامو وحطو قدامها ) كولي أنوارتي اللحم باش تولديلي سبع دجدو صحيح

 

شيماء ضحكات وهزات حبة كفتة كلاتها) لبوة أجديي لبوة لي غانولدليك أ مم بنينة الكفتة أجدي الله يخليك ليا

 

الجد : آميين أنوارتي

 

شيماء حسات بقرصة من جاسم ففخضها وهي دور عندو مخرجة عينيها لقاتو مخنننز فيها وفجدو لي مامسوقش وجاسم كيعض شفايفو بالأعصاب …الجد هز صحن لحم آخر وحطو قدام جاكلين ونطق )

 

الجد : كوولي مزيان تانتي أبنتي باش تولدي لجدك نتي نمر قوي بعوينات زرقين وصحييح

 

دياب وحلاتليه وبدأ يكح ..وشاف فجاكلين هو والجدة كيتسناو ردة فعلها …دياب توتر كليا يلاه غايضور فجدو حتى هضرات جاكلين …)

 

جاكلين هزات من اللحم وكلاتو ونطقات ) ممم بنين أجدي

 

الجد : أي حاجة تانتي تشهيتيها قوليها لجدك وزربي أبنتي باش تولديلي حتى نتي وليد يكون كيشبه ليك ماشي مطبز كيباه ( دياب خرج عينيه فجدو ) وكولو مزياان (شاف فشيماء ) حيدو عليا ريجيم وداكشي ماتخليوليش السبوعة ديالي بجوع غير كولو وغلاضو راكم نوارات وزيينات واخا تغلاضو تبقاو فسرات

 

شيماء عجباتها هضرت الجد وبقات غير كضحك وكتاكل )

 

جاكلين ابتاسمات ليه ) : واخا أجدي كنواعدك بحفيد قوي

 

دياب حول نظرو لجاكلين مصدوم كيشوفها كيفاش كتهضر بكل ثقة فالنفس استغرب ظنها غاتنوض كتبكي أو تقلق ولكن واضح عليها الفرحة وفرحة من قلبها ماشي متصننعاها قدامهم …الجدة كتشوف فجاكلين فرحانة حيت ثاقت فنفسها كيما طلباتها دير ..و جاكلين شافت فالجدة وهي تغمزها والجدة ضحكات ليها ….)

 

هارون لي كيشوف غير فباربرة حول نظرو بين الجد وجاسم ونطق ) أحم جد زيدان بغيت نخطب باربرة فهاذ الأسبوع بحفل بسيط ومن بعد رجوعنا من ألمانيا نديرليها حفل كبير و خطبك رسمية

 

الجد شاف فيه بنص عين ماحملوش ومابغاهش لباربرة …وشيماء شافت بتخنزيرة فباربرة لي غير حانية راسها وساكتة …وجاسم حتى هو كيشوف فيها حاسها ماباغياش هاذ الخطبة ولكن مافهمش سبب موافقتها )

الجد (لهارون) : ومالك زربان خلي حتى نكملو أمور المحكمة ونتهناو من المشاكل راه عرس عدنان وغسان تأجل وحتى حفل دياب وجاكلين فأمريكا تأجل

 

هارون : واخا أجدي لي تشوفوه مناسب

 

(كملو عشائهم فجو هادئ غير الجد لي مرة يوكل شيماء ومرة يوكل جاكلين وجاسم قرب يطير عليه كيخليه حتى كيمد اللقمة لشيماء وكيطير عليها جاسم كياكلها بلاصتها تاكايعض الجد فصبعانو حلف مايخليه يوكلها حتى لقمة والجد لي قرب يطيرليه جاسم صبعانو كيعضو بلعاني شبع فيه معيور وتخنزير …..ناضو كل واحد لجناحو وجاكلين تبعات الجدة للمطبخ سخناتليها الأعشاب وعطاتها كاس كبير منهم شرباتو جاكلين وهي فرحانة عندها أمل كبير أنها تقدر تولد تاقت كليا فالجدة وطلباتها تصايبليها مقدار كبير من الأعشاب وتعطيهليها ولكن الجدة رفضات حيت قالتليا يتصايبو ويتشربو طريين فلبلاصة وأحسن أنها تعلمها الطريقة كيكايتصايبو وجاكلين واقفات وجابت ورقة وستيلو كتبات كل أنواع الاعشاب لي فالوصفة وكيديرليهم شرحاتلها الجدة كل شيء بالتفصيل باش حتى يلا كانت بوحدها تعرف تصايبهم …..

🍂🍂🍂

 

عند أيار لي كملات عشاها وناضت متجهة لجناحها بسرعة يلاه حطات يدها حلات باب جناحها تدخل ليه حتى ظهر جاسم جنبها من العدم بقوتو التنقل حتى قفزها صفارت وخرجات فيه عينيها )

 

جاسم لي حسها ماشي على طبيعتها طول مدة العشاء وهو مراقبها فاغير ناضو وصل شيماء لجناحهم واختفى ظهر جنب أيار … لي واقفة أمامو كتسرط فريقها جاتها البكية وماقاداش تشوف فعينيه من هبتو وشخصيتو أمامها مكتقدرش تهز فيه راسها بمرة أو عينيها )

 

جاسم : أياار

 

أيار: ننعام أخوية

 

جاسم قرب منها وهز وجهها بصبعو وهي كتهرب عينيها من عينيه ) واش دارليك غسان شيحاجة

 

أيار سرطات ريقها ) لا

 

جاسم غوت ) : أيار كتكذبي سمعي أنا عارفو فاش كيتعصب كيولي متوحش وهو حاليا معصب وبزاف فا غانعاود نسولك واش دارليك شيحاجة ؟ مد يدو عليك؟

 

أيار : جاوباتو بسرعة ) لالا والله ماضربني هو دابا قبيلة دخلت عندو ياك وغير غوت عليا والله وجرى عليا وأنا أحم ممباشرة خخخرجت فحالي وخليتو حتى يبرد ما ضربني ماقرب ليا والله

 

جاسم : حط يدو على كتفها ونطق بحدة ) سمعي حاولي تتفادايه ملي يكون معصب ويلا أذاك أو عنفك ماتخبيش عليا أولا ولا آخرا غااااانعرف وأنا ماعنديش لخواتات لي يتضربو وماعاش هذا لي يمد يدو على ختي حتى لو كان خوية غانوقفو عنذ حدوو واش فهمتي

 

أيار ابتاسمات ليه ) كنواعدك ماغانخبي والو عليك وتيقني غسان مستحيل يآذيني …

أيار ابتاسمات ليه ) كنواعدك ماغانخبي والو عليك وتيقني غسان مستحيل يآذيني …

 

جاسم :(شاف فباب جناحها الشبه مفتوح ونطق كتهديد مباشر ) غير إيلا بغا عمرو يحلم بيك يديرها(رجع شاف فيها وابتاسم ونطق ) تصبحي بخير …

 

أيار : مافهماتش تهديدو ) تتصبح بيخير أخوية (جاسم انساحب وأيار بقات متبعاليه العين حتى غبر وهي تحط يدها على قلبها لي كيزده بالجهد وكلها عراقت تنهدات واستدارت دخلات لجناحها سدات لباب ويلاه هزات راسها حتى لقات غسان أمامها جالس على سريرها حاني راسو ويدو شاد بيها فستانها لي كولو دمايات لي حيداتو ولاحتو تما وفاليد الأخرى طرف من لفاز لي تهرس فاش طاحت (فهمتو تهديد جاسم عرف غسان كاين عندها فجناحها وكيسمعهم فاوجهليه التهديد ) وجنبو قرعة شراب جايبها معاه ….أيار واقفة بلاصتها كتشوف فيه بصدمة حالتو حالة وريحت الويسكي عمرات جناحها وعينيه حمريين بالشراب …غسان ضحك بحسرة وهز راسو شاف فيها ووقف بزز كيتمشى حيت سكران …وقف أمامها كيتمايل و كيشووووف فيها ومد ليها فستانها لي كولو دم )

 

غسان : كيهضر بصوت تقيل بشراب ) علاش كذبتي علييييه قوليليه أني آذيتك وسيلت دمك قوليليه كيعاملتك وكيجرييت عليك قوليليه باش يجي يفرشخ زامل بووية حيت نستاااهل

 

أيار خنزارت فيه ) : أنا ماكدبتش على جاسم نت ماضربتينيش أو مديتي يديك عليا نت جريتي عليا من جناحك وملي لحتيني برا تلواتلي رجلي وطحت هادشي لي وقع (خدات منو الفستان وتخطاتو جلسات فسريرها ونطقات ) سد معاك لباب ونت خارج

 

غسان نطق وهو واقف مكانو وحاني راسو ) عارف أني منستاهلكش أ أيار آذيتك اليوم أنا بيدي آذيت أيار لي من ديما كنت كنحميها ههه يمكن وليت كنتحول لنسخة من ناصر لي كان ديما كيضرب هيلدا

 

أيار خرجات فيه عينيها ووقفات مشات كتجري شدات يدو وشافت فيه ) أش كاتخربك أغسان نتا ماشي بحالو

 

غسان حركليها راسو ب لا وعينيه عمرو دموع ) أنا اليوم ضربتك أ أيار حيت معصب وماشي حتى منك وآذيتك بردت فيك أعصابي ونت مادايرالي والو أنا غانولي بحالو

 

أيار : غوتات عليه ) غساان فييق نت ماضربتينيش نت دفعتيني وسديتي لباب حتى بلا ماتشوف كون شفتيني طحت ماكنتيش تخليني أغساان شحال من مرة فالصغر كطيح بلاصتي وكتاكل الدقة بلاصتي هذا هو نتا أغسان نت ماشي عنيف وأنا متأكذة عمرك تآديني

 

غسان شاف فيها بعينيه الحمرين) مابغيتوش يرجع أأيار ما غانتقبلووش عمرني نتقبلووو هو مشا إيلا رجع باش يآذينا غايلقاني فطريقو وأنا ماشي بحالو ياك قوليلي أني ماشي عنيف بحالو أنا عمرني نضربك أ أيار

أيار كتشوف فيه وبدات تبكي مافهماتش كلامو كليا ) نت حنين وقلبك بيض نتا مستحيل تكون عنيف أغسان نت الضحوكي والمرح هاذي شخصيتك وهذا نت (جراتو من يدو لحمامها وغسلاتليه وجهو يفيق من السكرة ..من بعد جلساتو على سريرها وشافت فيه )

 

أيار : بقا هنا غانمشي نجيبليك قهوة بسرعة تفيقك ونرجع

 

غسان طار شدها من يدها ) لالا أنا مسكرانش غير بقاي معايا

 

أيار : متأكد أغسان راك دايخ بشراب

 

غسان : آه ماسكراانش أنا غير ماتخلينيش بوحدي أ أيار

 

أيار : ماعمرني نخليك (عنقاتو وهو زير عليها وتنهد حتى حل عينو لي جاو على الفستان جنبهم بعد منها ومد يديه كيقلب فيها ) ففين تجرحتي وريني

 

أيار : جبهتي غير جرح رواه شافيتو بقوتي

 

غسان : سمحي ليا كنعتاذر أنا ماقصدتش

 

أيار : عاارفة نسا الأمر وقولي مالك أغسان أش لي وصلك لهاذ الحالة

 

غسان : ناصر هو رجع بان ( شاف فيها بعينيه الذابلين وعاود ليها كل شيء عن ناصر وذهابو عند آل رومانوف ….) مستحيل نتيق فيه هو من بعد كل هاذ السنين راجع وعلاش باش يوقف ضضدنا إيلا عندو مشاكل مع مي ولا جدي أش درناليه حنا وبااربرة لي عمرها حتى شافت كمارتو علاش ينتاقم منا حنا أش درناليه لا وجاي عند أعدائنا وجالس معاهم

 

أيار : وجاسم أش ظار فهادشي

 

غسان : ماخلانييش نمشييي صباح كنت غانمشي نوقف ناصر عند حدو وماخلانيش حتى دابزناا قالي خليه نشوفوه آش غايديير أنا مابغييتش أ أيار مايغييتش نشوف با ضضدنا مابغيتش نفقذ آخر ذرة أمل عندي فيه مابغيتش نخسر آخر ذرة احترام باقا عندي ناحيتووو تيقيني نموت ومانشوفوش كيآذي فينا ماغانصبرش لجاسم يقتلو خايف نلقا راسي واقف ضد خوية على قبلو

 

أيار : شافتو كيبدا يترعد ويبكي رعبها وهي تشد وجهو بين يديها ) تهدن أغساان شكون قاليك أن عمي ناصر غايآذينا أو جاسم غايقتلوو عمي ناصر كيبقا واحد مننا وفآل ستارك مكيناش الخيانة والغذر وجاسم عارف هادشي داكشي باش خلاه ومادار والو تيقني أغسان أنا متأكذة

 

غسان : خليه بعيد ومايرجعش بمرة أحسن من أنو يرجع وهو ضضدنا ونضطرو نتواجهو معاه

 

أيار عنقاتو حظنات راسو عندها وكدوز يدها على شعرو ) هو مستحيل يآذينا تيق فيا أغسان وهانت غاتشوف

 

غسان دور يدو عليها و زير عليها وغمض عيونو ) خليني معاك هاذ الليلة ماقادرش نجلس بوحدي

 

أيار : واخا أصلا مستحيل نخليك بوحدك

 

غسان : كنعتاذر ماشفتكش طحتي عارف راسي حمار وعاملتك خايب كنواعدك أول وآخر مرة يوقع بحال هكا

 

أيار : والله ماتقلقت منك غير نسا الأمر المهم نتا تحيد من بالك هاذ الأفكار تيق فعمي ناصر كيما تايق فيه جاسم تيق فيه حتى نت

 

غسان : أنا فاش كنت صغير كنت كنغار من عدنان حيت ناصر كان عزيز عليه عدنان كتر مني كان كيقولي نت كاتشبه لمك بعينيك الزرقين …وشحال تمنيت يكونو عيني كحلين بحال عدنان وكنت كنبق نبكي حتى كيجي ناصر يحزرني وكان كيجيبلي هذايا كتر من عدنان وأنا ولفت الأمر فينما نشوفو هاز عدنان كنبقا نبكيليه ونتقلق حتى كيجي يحزرني كنشبع هذايا منو وعمرني تخيلتو غايمشي شينهار ولحد الان مافهمتش سبب لي خلاه يمشي

 

أيار : قالي بابا أنو كان دابز مع عمي أسد وتما مشا

 

غسان : علاش دابزو أشنو هو هاذ السبب لي دابزو عليه ولي يخليه يمشي بدون رجعة

 

أيار : هاذ السؤال وجهو ليه ملي تتلاقاه

 

غسان : خايف أ أيار خايف نتلاقاه ويكون هو فصف العدو

 

أيار : آل ستارك عمرهم يقفو أعذاء ضضد بعض أغسان بالعكس يعطيو أرواحهم فداءا لبعضهم البعض

 

غسان ارتاح لكلامها وأيار جراتو تكاتو على سريرها بغات تنوض تجيبليه أكل ولكن مخلاهاش جرها عندو وهي عنقاتو ونعس فحضنها …..)

 

🍂🍂🍂🍂

🔮#الوحش_وذات_القزحيتين 🔮

 

الجزء:255

 

🍂🍂🍂🍂

 

فجناح جاكلين ودياب ….جاكلين دخلات لقاتو خدام فحاسوبو ومركز توجهات لكوافوز شربات دواها ومن بعد للدريسينغ روم لبسات شوميز نوم خفيف وجلسات حداه …

 

جاكلين : نعاونك فشيحاجا

 

دياب : واخا تقدري تهاكي ليا موقع محضور بغيت منو بعض معلومات وماساليتش نهاكيه

 

جاكلين واخا (خدات حاسوبها ودوزلها المعلومات وبدات خدمتها ودياب كيشوووف فيها )

 

دياب : واش نتي بيخير

 

جاكلين كتخدم وكتجاوبو ) بيخير

 

دياب : سمعي بالنسبة لكلام جدي فالعشاء ماتديش عليه كنتمنى ماتكونيش تقلقتي

 

جاكلين حطات الحاسوب وخنرات فيه ) وعلاش غانتقلق أنا ماشي عاقرة أدياب و أنا متأكدة وجدي عطيتو وعد واعدتو بحفيد وغانوفي أنا متبعة علاجي ومتيقنة من أن النتيجة غاتكون إيجابية فامبقاش تعاملني على أني مكنولدش أو عمرني نولد (مداتليه الحاسوب ) راه فتحت ليك الموقع تصبح بخير ..(وناضت معصبة تكات بلاصتها فطرف السرير )

 

دياب حال فيها فمو وتبعها بعينو حتى تكات رجع شاف فالحاسوم خدا كل المعلومات لي بغاها من الموقع وبسرعة سد الحاسوب وناض تكا حداها وكحز حتى لعندها حيت تكات فطرف السرير …عنقها من الخلف وباسها فكتفها …)

 

دياب : أنا عمرني قلت أنك عاقرة أجاكلين وعمرني نقولها أو نعاملك على هاذ الأساس أنا غير خفت كلام جدي يكون ضرك أو أثر عليك

 

جاكلين حلات عينيها وستدارت عندو شافت فعينيه ) أنا غانعطيك نفس الوعد لي عطيت لجدي أدياب كنواعدك غاندير جهدي كولو وغانجبليك بيبي وقريبا

 

دياب ابتاسم وباسها ودخلو فسلسلة من القبلات تطورت للمسات ومن بعد للحظات ممارسة حميمية بيناتهم ….)

 

🔥🛬🔥🛬🔥🛬🔥🛬

 

الساعة 7 صباحا حطات الطائرة🛩 القادمة من ألمانيا رحالها بالأراضي المغربية فمدينة طنجة …خرج من المطار إيفان وإيميليا هاذ الأخيرة لي غاطير بالفرحة حسات بنفس جديد بالحياة وهي من بعد كل هاذ السنين أخيرا رجعات للمغرب البلد لي عاشت فيه معنى السعادة ومعنى الحب الحقيقي وحتى لي ذاقت فيه أشد أنواع العذاب …تذكرها لكل هادشي خلا دموعها ماحبسوش وإيفان واقف كيشوف فيها مد يدو كيمسحلها دموعها …/

 

إيفان : كنواعد أمي عمرك تعيشي العذاب مرة أخرى غاندير كل شيء وأي شيء باش تعيشي فرحانة

 

إيميليا : فرحتي هي نت وأختك نشوفكم مجموعين أمامي ونعيشو كلنا مع بعض

 

إيفان شد يدها وتمشاو جيهت سيارات الأجرة ) إذن يلاه غانديك تفطري ومن بعد غانمشيو لوكالة أو معرض السيارات دنسيبي ناخدو سيارة ونشدو الطريق لكازا

 

إيميليا : ظابا شكون هو نسيبك علامن كاتهضر مافهمتش من قبيلة نسيبي نسيبي

 

إيفان : هو داك لوحش زعر لمكلضم دابا تفهمي أمي مابقا والو ..

🎩#وحش_ذات_القزحيتين🎩

 

✏للكاتبة ✏ chaymae ouaj

 

🖤الجزء 256💛

 

إيفان وإيميليا خداو سيارة أجرة حتى لريسطو دخلو وطلبليها إيفان فطور كامل فطرو بزوج من بعد أخذ سيارة أجرة وطلب السائق ياخدهم لمعرض السيارات التابع للشركة القابضة ستارك كار لي متواجد فطنجة ….وصلهم السائق ودخلو للمعرض إيفان قرر يشري سيارة ماشي يكريها واختار سيارة راقية وجديدة شراها وخلص بالشيك … وعطاهم معلوماتو الأصلية ببطاقتو وهويتو الأصلية ماشي المزورة باش سافر ….شراها وأتم كل المعاملات وخرج هو وإيميليا ركب وخدم جبس وكسيرا …..

 

🍂🍂🍂🍂

 

الساعة 9 صباحا فجناح شيماء وجاسم …ناعسين أو شيماء لي ناعسة وجاسم فايق كيتأملها ويديه على بطنها شوية حولها لصدرها المنتفخ أمامو ومع ناعسة غير بميني بوط بلا ستيانات …حط يدو على بزولتها ولاحظ أنها منتفخة أكتر كأنو حجم صدرها زاد حيت هو شادلها كل عباربت جسدها …عجبو الأمر وبدأ كيبعج فيها بجهد حتى ناضت قافزة شادة صدرها ومخرجة عينيها فيه …

 

شيماء : أييي واش جهلتي راه كيضرووني

 

جاسم : كيضروك ؟

 

شيماء : إحح واييه كيضروني أجاسم وحتى أني مابقيتش كنقدر نلبس ستيانات مزيرين

 

جاسم تكعد كيشوف فيها بريبة ) الطبيبة غاتجي اليوم تفحصك ونسولوها علاش

 

شيماء : لا عادي الأمر قريت على الحمل بمراحلو وهادشي عادي

 

جاسم ابتاسم بحب وهو كيشوف فصدرها واقف ومنتفخ كيحمقو صدرها بحجمو الكبير ) : جا معاك الحمل كل نهار كتزيدي تزياني أ حبيبتي

 

( جرها عندو و حط شفايفو على شفايفها وبدأ كيبوس و شيماء عجبها الأمر ومدورة يديها على عنقو و مغمضة عيونها الملونة كتتجاوب معاه….جاسم يديه بداو كيضوروهم على جسمها كولو حتى طلعهم ل صدرها … ماقدرش يقاوم رغبتو وبدأ كيبجغهم بشوية وهو يطلع ليها لميني سوفيطمة وخشا فمو كيرضع ويمص بقوة جعر عليها الشيء لي خلاها تألمات وبعداتو عليها

 

شيماء : ااااااي … جاسم كتقصحني

 

جاسم : ( تكعد كينهج باسها بوسة خفيفة على فمها ) سمحي لي يا حبيبتي المثيرة نوضي ندوش راك شعلتيني

 

شيماء : هههه نتا اللي كتشعل راسك أنا مكنديرليك والو

 

جاسم هزها بين يديه ) ياك أنا لي كنشعل راسي إوا هانتي غاندوشو وغاتجي الطبيبة تفحصك وبنفسي غانسولها واش تطلق سراحي أخيرا واش ممكن نح…

 

شيماء طارت سداتليه فمو مخرجة عينيها ) فهمت وااا لعاداو راه بنتك كتسمعك مابقاش تقول لكلام لخاسر

 

جاسم : ههه ماكنت غانقول والو ولكن راه الليلة ماغايفكك مني حتى واحد

جاسم : ههه ماكنت غانقول والو ولكن راه الليلة ماغايفكك مني حتى واحد

 

(توجه بها لحمامهم وحطها على الفوطوي وهو وجد لبانيو وشعل شموع عطرية زوق البانيو عاد هزها تاني وتخشاو بجوج وهو حمقو صدرها لي زاد تنفخ كيبعج فيه وهي كتغوت كيضرها وهو كاينسا راسو ويرجع يبعجهم بالجهد كيلعب بيهم حتى بدات تبكيليه وتنفخات عليه عاد حبس وولا يحزر فيها …. دوشو فجو حميمي وكيديما هو لي كيدوش ليها وكيختارلها ثيابها وكيلبسلها وكينشف ليها شعرها وكون كايعرف يماكي غايبقا يماكي ليها وهو عاااجبو الأمر مستمتع وكيحمقو أنو يديرليها كل شيء بنفسو وحتى هي ولفااات خناتو هو والجد…..

 

جاسم لبس سورفيت مشط شعرو ونشفو وضع ساعتو و بارفانو

وشيماء لي كتشووف فيه بحب ) :

شيناء : ممممم ريحة بارفانك فنة كتحمقنيي حبيبي كتغلغل لاعماق قلبي ممممم ( وقفات و قربات ليه كشمو وهي كتلذذ )

 

جاسم : ههههه نتي يا حبيبتي ريحتك أكثر من إدمان ليا وبكتيير�

 

(هوووووب هزهاااا وهي دورات يديها على عنقو وخاشية فيه راسها كتشم ريحتو …. وتوجهو للجناح وحطها على سريرهم دقائق دخلات الطبيبة مع ممرضتان هازين كل المعذات اللازمة … فحصاتها الطبيبة فحص شامل وطمناتهم أن كل شيء بيخير شيماء كملات الشهر فحملها والجنين بصحة جيدة وثابت فمكانو ومابقاش عليها خطر الإجهاض ..واخا هكاك نبهاتها تحاول على راسها وتبعد عن كل الرياضات العنيفة ونصحاتها بيوكا للحوامل تبعها مرتان فالأسبوع…وجاسم بدون خجل سول الطبيبة على المعاشرة …الطبيبة والممرضتان ولاو غير يضورو عينيهم وشيماء تزنكااات … الطبيبة سمحات ليهم بالمعاشرة أو الممارسة الجنسية ولكن لمدة قصيرة وماشي يوميا عالأقل حتى تفوت تلاث أشهر فالحمل ..بدلات لشيماء بعض الأدوية وزادتها فيتامينات وانساحبات خرجات هي والممرضتان …. وجاسم فرحاان جلس جنب شيماء لي مزالا مزنكة وكيشوف فيها بشهوة

 

جاسم : أحح وتعرفي شحال توحشتك

 

شيماء نزلات عليه بضربة قوية لصدرو بيدها حتا تقسحات فيدها …

 

شيماء : وااااي ويكويك أيدي

 

جاسم شد يدها ) أنشوف أحبيبتي (باس يدها وهو كيبوس وكيطلع مع يدها حتى لكتفيها وخشى راسو فعنقها كيبوس

 

شيماء : ناري شحال ماكاتحشمش دييما كديرلي هكا كتحشمني

 

(جاسم مجوبهاش عينيه تعسلو وهو كيبوس فكتفها مرورا بعنقها كيمصها طبعو كولو عاد داز لفمها كيبوس برغبة وشهوة … حتى بدأ كيرن هاتفو مرة وجوج وأربعة وخمسة ….شيماء زعجها الهاتف وهي تبعد عليه ونطقات )

 

شيماء : جاوب أجاسم

🔮#الوحش_وذات_القزحيتين 🔮

 

الجزء:257

 

🍂🍂🍂🍂

 

الساعة 10 صباحا عند إيفان لي سايق وجنبو إيميليا لي طالقة الراديو وكتسنط للشعبي واخا مكيفهمو حتى كلمة ولكن كيحركو راسهم مع اللحن وإيميليا كتتمنظر من النافذة توحشات أجواء المغرب وإيفان صعروووه السيارات فالطريق مكيحتارموش قانون السير بمرة وكيخرج راسو من النافذة ويضل يعاير فيهم بالألمانية وهم كيدوزو كيشووفو فيه مافاهمين حتى كلمة ….وكملو عليه والشوارع الديقة مافهم والو فهاذ لبلاد ..(أنت في المغرب يا عزيزي فلا تستغرب و نسا عليا شوارع برلين الواااسعة ) ….وإيميليا كضحك عليه وتقوليه : دابا تولف 😌 ….

 

…ساق لمدة ساعتان ونصف ومع سرعة السيارة قرب يدخل لكازا وهو كولو متشوق لما هو قادم …إيفان عارف جاسم غايكون وصلو خبارو وهو عمدا اشترى سيارة من صنعو ومن معرضو وعاارف أنهم مراقبينليه جبس سيارتو دار كل هذا باش يبين لجاسم أنو ماهاربش ماخايفش و ماغايتخباش سايق وقرب يدخل للمدينة وكل شوية كيقول هاهو جاسم غايخرجليه من شي قنت حتى فعلا قشع عشراات السيارات السوداء أمامو موقفين الحركة فالطريق وأي سيارة ظازت كيفلييوها مزيان …إيميليا شافت عدد ليكارد الهائل صفااارت وهي دور عند إيفان ..

 

إيميليا : وواش ججدك جدك تبعنا

 

إيفان : واااا ماجديييش أمي ماجدييش وغير تهناي مستحيل يتبعنا نيكولاي ماعندو حتى قوة أو سلطة فالمغرب…هاااذو ليكاارد دنسييبي لعزيييييييز

 

(إيميليا مافهماتوش تاني وإيفان عرف ماغاايدوزش وهو يحرك السيارة خرج من الشارع لجنب الطريق فواحد الخوية جات جنب الشارع وهي فين موقفين لي كارد سياراتهم أكتر من عشرين سيارة بلا السيارات لي فالجهة الأخرى من الشارع..ووقف سيارتو أمام سيارات ليكارد

 

ليكارد شافو سيارتو عرفوها حيت عندهم كل معلوماتها النوع الشكل اللون الوصف لماطريكيل كل شيء ومباشرة حاصروها عشرات ليكارد المسلحين والزاج فيمي ماكايبانليهم والو …..)

 

إيميليا ولات كترعد وهي كتشوفهم والأسلحة بمسدسات وآلات سعق كهربائية وغيرها فيدهم …وإيفان حتى هو كيشووف فيهم ببروووود …)

 

إيميليا شافتو مبراااد وهي تغوت تاقفزاتو ) وااا إيفاان شكون هاذو وفين حنى وعلاش هاجمين علينا أو واش ماغاتخرجش راهم محاصريننا

 

إيفان : غاانخرج غير حتى يجي

 

إيميليا : شكون هو

 

(قاطعهم رئيس الكتيبة دجاسم لي تقدم لجنب باب السائق حاول يحلو ولكن إيفان ساد السيارة من الداخل…))

 

رئيس الكتيبة هضر بالإنجليزيية وهو كيشوف فالسيارة لي زاجها فيمي) النبيل إيفان آل رومانوف عارف أنك فالداخل أحسن أنك تخرج وتسلم نفسك وبدون مقاومة

 

إيفان داخل السيارة ) بلا بلا بلا وا والله لا خرجت حتى يجي نسيبي

 

إيميليا صعراات ) وااا زمممر وامنصباح ونتا نسيبي نسيبي نسيبي واشكوون هاذ نسييبك وشوف المصيبة لي حنى فيها ونت كطنز

 

إيفان شاف فيها ) واا والللله أمي حتى نسيبي (شاف أمامو ) هاااااه لوفليييlovely هاهو جااا وأخيرا طلع القمر علينا خخههه

 

إيفان شاف فيها ) واا والللله أمي حتى نسيبي (شاف أمامو ) هاااااه لوفليييlovely هاهو جااا وأخيرا طلع القمر علينا خخههه

 

(إيميليا شافت أمامها تشوف علاياش كيهضر هاذ لهبيل حتى بانوليها كل ليكارد كينساحبو كيركبو سياراتهم وكيمشيو بحالهم بقاو فقط خمس سيارات سوداء دلي كارد بقيادة رئيس الكتيبة ..حتى بانوليها ست6 سيارات جايين فاتجاههم وحدة تنسيك فالأخرى حتى وقفو أمام سيارة إيفان مستفين وحدة جنب الأخرى وخلفهم بمسافة بعيدة شيئا ما بقاو السيارات الخمس دليكارد … إيميليا كتشووف فالسيارات الست أمامها وقلبها كيضرب بسرعة …وثواني حتى تفتح باب السيارة الوسط البيضاااء حتى شافتو خارج بهبتو بوسامتو وبتخنزيرتو لي زرعات فيها الرعب خرجات عينيها فيه حتى شافتهم كيخرجو واحد بواحد كل لستاركس وهارون خرجو وووقفو جنب جاسم …جاسم لي متكي على سيارتو ومربع يديه كيشووف فسيارة إيفان أمامو …وإيميليا عرفاتهم ومزيان حيت مدة وهي كتقلب عليهم فالأنترنيت واحد بواحد عرفاتهم شكلا وحتى حفظات أسمائهم

 

إيفان وسع ابتسامتو ملي شاف جاسم وحول نظرو لكل لستارك واحد واحد حتى استقرات عيونو على هارون وهو يعض شفايفو من التشوييق )

 

إيفان : هاااح جا وجابلي معاه هذييية (وعيونو على هارون)

 

إيميليا : ههاذو ل ل لستارك

 

إيفان شاف فيها ونطق ) سمعي غاتبقاي هنا فالسيااارة ماتخرجييش سمعتي خليني مني ليهم (ماتسناش جوابها حل الباب وخرج كيضحك ..سد الباب دالسيارة وهو يتكسل وعيونو عليهم دوز يدو على شعرو وهو يتقدم كيتمشى بخطواتو الراقصة كيديما ويديه فجيابو حتى وقف قدام جاسم ونطق بالإنجليزية ….)

 

إيفان وعيونو فعيون جاسم ) نسيييبيي لعزيييز

 

(آل ستارك خرجو فيه عينيهم فهمووه عارف حقيقة شيماء ختو …أما جاسم محافظ على ملامحو الجامد حيت كان حااط كل الإحتمالات ومنها أنو إيفان اكتاشف حقيقة شيماء )

 

إيفان كمل كلامو ) وأخييرا تلاقينا مرة أخرى أنسااابي (شاف فيهم كلهم ) دياب الصنديد^ عدنان الشعلة ^وغسان الرجل الجليدي^ وفيليكس فتى التنقل السريع^ هاذي هي ألقابكم فالنخبة (حناليهم راسو كسلام وشاف فهارون وهو يخنزر فيه ونطق باستهزااء ) وهارون رووجو النبتة المتعفنة (هارون قوة التحكم بالنباتات)

 

هارون خرج فيه عينيه) : هاكا ملقبيني فالنخبة

 

إيفان : لالا هاذا لقب عطيتوليك أنا ومزاال ماشفتي والو

إيفان : لالا هاذا لقب عطيتوليك أنا ومزاال ماشفتي والو

 

إيفان بابتسامتو رجع شاف فجاسم هاذ الأخير لي مزالو عيونو غير على إيفان وببروود ) وأكييد وحش المتحوليين لي صدق نسييبي وراااجل (ضغط على الحروف ) خخخخختتتتتىىى

 

جاسم زييير على يديه ونطق بالإنجليزية ) خالفتي القانون ودخلتي حدودي عندي كل الصلاحيات ندير فيك لي بغيت

 

إيفان ضحك ) هههخ وأش غادير غاتقتل خو مراتك

 

(جاسم يلاه غايهضر حتى شافوها كلهم خرجات من سيارة إيفان والريح كيطير فشعرها وعينيها عليهم ….كل لستاركس وأولهم جاسم شافو فيها نسخة من شيماء حيت فعلا الشبه واضح …إيميليا تقدمات بخطوات سريعة وهي تجر إيفان لي خرج فيها عينيه حيت ديما مكتسمعش منو وكدير ضدد كلامو …إيميليا جرات إيفان دارتو موراها وهي كترعد حيت خافت عليه من جاسم لي خلعوها ملامحو وتخنزيراتو …وقفات تقابلات مع جاسم وحولات يدها لحديد ونطقات …

 

إيميليا كتهضر بالإنجليزي وكتحول نظرها من جاسم لخوتو كتشوف فيهم واحد واحد ويدها كلها حديدية مستعدة للدفاع عن نفسها وإيفان )

 

إيميليا : ماجيناش ناويين السوء أو نآذيو أي شخص حنى أح (إيفان موراها كيقرص فيها تسكت وهضر بشوية وبالألمانية حيت إيميليا وإيفان كيحسابليهم جاسم وخوتو مكيعرفوش الألمانية )

 

إيفان بصوت منخفض وبالألمانية ) وااا لواليدة شكاديري ياك قلتليك جلسي تسناايني فالسيارة

 

إميليا خنزرات فيه وجاوباتو بصوت منخفظ وبالألمانية ) نخلييك باش ترون الدنيا أنا عارفة لسانك مبرهش وهاذ الناس خلعوني ماباينش فيهم غايصبرو لضحكك

 

إيفان : ياك أمي وليتي ضربي وتعايري أنا مبرهش أمي

 

إيميليا : آه سكت خلييني نهضر ماتدخلش أزمر

 

إيفان ربع يديه ) هاهو ساكت هضري يلاه

🔮#الوحش_وذات_القزحيتين 🔮

 

الجزء:258

 

إيفان ربع يديه ) هاهو ساكت هضري يلاه

 

إيميليا رجعات حولات نظرها للستاكس لقاتهم كيشوووفو فيهم سمعوهوم وفهموهم )

 

إيميليا ركزات على جاسم لمخنزر ) دابا أحم لورد آل ستارك أنا عارفة أننا خرقنا قانون العبور بدون إذن أنا وولدي ولكن عندي أسبابي حنا راه تبرأنا من عشيرة آل رومانوف بمرة وكانطالبوك باللجوء

 

جاسم مزالو على نفس تعابيرو فحين الشباب شافو فبعض )

 

إيميليا شافتهم بحالا مامتيقينهاش وكملات كلامها ) سمعو حنا بصح تخلينا على نيكولاي وماعندنا حتى علاقة بكل أعمالو وحتى إيفان (شدات فيد إيفان ) هو ماعارف والو وراه استاقل من رئاسة النخبة وحتى كنيتو غايبدلها لكنية باه الأصلية آل رومانيا بدل آل رومانوف حنا مابغينا منكم والو غير تعاونونا وفالمقابل عندي بزاف دالمعلومات غاتنفعكم وتيقوني معلومات لي خطيرة وبزاف

 

جاسم حول نظرو من عليها لإيفان موراها ونطق بالألمااانية وبصوتو الخشن ) لقييتي حجة مناااسبة تتخبا ورائها من العقاب أ إييفان آل رومانووف

 

إيفان استفزو جاسم وهو يجر إيميليا لي صدمها جاسم بكلامو حيت ماتيقهاش وحتى بلغتو الألمانية السلسة… دارها إيفان موراه وتقابل مع جاسم مخننزر ونطق ) ماجااايش نسعاك وماجايش نتخبا أو نهرب ونتا حر تييق أو لا ولكن من نهار عاوداتلي مي كل شيء فقت وعرفت بزااف دالأموور وأهمها ختي الهجينة وبربطي للأحدااث ونهار شفتها فالجبل فالهند استنتجت أنها هي إيفلييين ختي عندك وأنا جيت نلاقيها مع مها

 

إيميليا الصدمة خرساتها وهي دور عندها إيفان كترعد ) ككيفاش إيفلين عندو أش كدير عندو (شافت فجاسم مخرجة عينيها ) ببنتي أش درتو ليها هي هي مادارت والو أنا لي دررت والله ههي ماظارت والو هئ هئ إيفلين إيفلين

 

إيفان شافها بدات ترعد وتبكي وهو يشدها كيهضر معاها بشوية ) واالو أمي بنتك بييخيير راهي معاهم واش عقلتي المثال لي عطيتك فالطائرة ديال الذئاب والقطيع ودنسيبي لعزيز (وكيغمز فيها تفهم أن شيماء مرات جاسم )

 

إيميليا فهمات وهي تخرج فيه عينيها ) ششنو داب دابا إيفلييين مزوووجة (شافت فلتساركس وهارون ) شكون فيهم راجلها

 

إيفان ضحك بالفقصة وجاسم مابقاش قادر يتحملهم وهو يغوت )

 

جاسم : شيماء سمييتها ش ي م ا ء (تقدم حتى وقف مخنززر فإيفان ونطق ) دااباا غاترجعوو فحاالكم داكشي لي بغيتوه ماعندييش

 

إيميليا : واش واش نت هو راجلها (جاسم شاف فيها) سمع أنا ماغانمشيش بلا بيها أنا خليتها هنا باش نحمييها خليني نشوفها وفالمقابل غاندير لي بغيتيه ونعطيك كل المعلومات لي عندي

 

جاسم رجع شاف فإيفان ) سر دم الهجناااء وعارفو سر با لي قتلوو نيكولاي وعااارفو فأشمن معلومات كتهضرو عليها

جاسم رجع شاف فإيفان ) سر دم الهجناااء وعارفو سر با لي قتلوو نيكولاي وعااارفو فأشمن معلومات كتهضرو عليها

 

(إيميليا وإيفان الصدمة بلوكاتهم وإيفان ضاعوليه تقريبا كل أوراقو الرابحة …إيميليا فشلات حسات بلي عمرها غاتشوف بنتها وهي تشوف فإيفان وبدات تبكي بحرقة )

 

إيفان ماقدرش يشوفها هكاك وخنزر فجاسم ) سمع ماجايش ندابز معاك أنا جيت نعاونك ماشي لزروقية عيوونك أو حيت كنحمااق عليك أنسيبي لا بل غير حيت وليت كنكره نيكوولاي وبغيتو يتحااسب بغيتو يتدمر وبووحدي ماغاندير واالو … أنا سر الهجناء يلاه عرفتوو كنت كنفد الأوامر لا غير تقبلتي مساعدتي أو لا نتاا حر ولكن حاجة وحدا أكيدة وهي أنا ماغانمشيييش قبل مانشوف إيفليين ونعاودليها كل شيء ونلاقيها بأمها ونخليها هي تقرر ونت ماعندكش الحق تقرر بلاصتها وماعندكش الحق تقوليها تتلاقا بينا أو لا لا

 

جاسم طار عليه ببونية مور الأخرى كيضرب فيه وكيهضر صاااعر) سميييتها شيمااء شيمااااااااء وهييي مراااتي ماعندها حتى علاقة بييكم وأنا عنديي عليها كل الحقوووووووق كاااتسمع (كيضرب فيه) ماغاتجيييش نتاا تورييني أش نديير

 

(إيميليا كتشوف فجاسم كيضرب فإيفان هاذ الأخير لي ماكيقاوموش بمرة ماقدراتش تصبر وهي تحول يدها لحديد وتوجهات بسرعة تضرب جاسم من الخلف حتى شدلها دياب يدها …

 

دياب نطق بالألمانيا ) : توتو أخالتي حشوومة

 

إيميليا خنزرات فيه وتنترات منو وهي تمشي بسرعة بعدات إيفان على جاسم لي وقف كينهج بالأعصاب وهي تغوت فوجهو )

 

إيميليا : مااعندكش الحق ضربووو أو تمنعني على بنتي سمع أنا مابغيت واالو منك خلينيي نشوفها ويلا جرات عليا غانمشي بحالي

 

جاسم شاف فيها كينهج بالأعصاب وعينيه حمرين ) سمعي أمداام شيماء ماعارفة والو عليك خاسني وقت باش نفاتحها فالموضوع

 

إيميليا حركاتليه راسها بواخا ) لي بغيتي هانت هضر معاها ومن بعد نجي نشوفها ضروري نشوفها مستحيل صبرت كاع هاذ السنين ونزيد نصبر ولكن مستحيل نمشي بلامانشوف إيفلين (شافت جاسم خنزر فيها وهي تنطق شيماء بزز ماعرفاتش تنطقها ) شيما

 

إيفان لي رعف الدم سايل وعينيه زراقت وكيضحك ) ههه إذن نحن في ظياافت آل ستاارك عرفتو كانت وحدة من رغباتي فهاذ الحياة ندخل لقصركم

 

جاسم : حححلم

 

إيميليا خنزرات فإيفان ) وااسكت (شافت فجاسم ) إيمتا غاتهضر معاها

 

جاسم : اليوم (واستدار يمشي بحالو حتى وقف أمامو إيفان كيضحك بدماياتو )

 

إيفان : واش ماغاتعرضش علينا للقصر هانت استقبلنا وحنا ماغانقولوليها ولو حتى تهضر معاها نتا

 

إيميليا جات كتجري وقفات حتى هي أمام جاسم ) آه أولدي خليني واخا نشوف فيها غير من بعيد كنواعدك مانحل فمي بحرف حتى تقولهالي نتا لورد (طارت شدات فيد جاسم ) عافاك أولدي كنواعدك ماغاتلقا حتى مشاكل بسبابنا

 

جاسم كيشوف فيدها كتحزرو وشادة يدو نفس القاعيدة لي فشيماء حول نظرو لدياب ولخوتو لي حركوليه ريوسهم بآه وهو يشوف فإيفان ونطق بحدة ) غاادخل سوق راسك نتا وكنقسملييك وبربييي تقرب منها خطوة وحدة تحط عليييها صبع وااحد حتى ندفنك حي كاااتسمع وماغاتقوولوليها حتى كلمة حتى نعلمكم

(إيميليا حركاتليه راسها بواخا وهي غاطير من الفرحة )

 

إيفان : أكييد كون هااني مستحييل نتحدى الوحش ذو الخمسين قوة

 

جاسم ابتاسم باستهزاء ومد يدو لإيفان يصافحو …إيفان كيشوف فيد جاسم الممتدة ليه باستغراب …وباقي آل ستاركس وهارون ابتاسمو بشر )

 

إيفان مد يدو شد فيد.جاسم لي مباشرة استنسخ قواه وإيفان فشلات عليه يديه وتشللات عاد فهم لبلان وهو يخرج عينيه فجاسم )

 

جاسم : واحد وخمسين (وتخطاه اتاجه لسيارتو ولكن وقفو إيفان )

جاسم : واحد وخمسين (وتخطاه اتاجه لسيارتو ولكن وقفو إيفان )

 

إيفان : بلاتي غانمشيو معاك ياك

 

جاسم : غادير شي حركة ماهياش غاندفنك أ إيفان

 

إيفان : بلاتي تسنا خاس ندير واحد الحاجة فالأول

 

جاسم استدار وشاف فيه مخنزر وغوت ) أشنووو تاااني

 

(إيفان ابتاسم ومسح الدم من نيفو ومباشرة تحولو ملامحو لشيطاان توجه للشباب تخطى عدنان وغسان ودياب وفيليكس ووقف قدام هارون …هارون كيشووف فيه مافهمش مالو وخلعوه ملامحو والطريقة باش مخنزر فيه إيفان وماحس على راسو حتى تهز تالسما وتخبط على الأرض بلكة جد قوة من إيفان ….إيفان ضربو بكل قوتوو حتى ضراتو يدو …لستاركس وجاسم مافهمو والو وجاسم بسرعة دفع إيفان مخننزر فيه وإيفان هز يديه باستسلام كيضحك وشاف فهارون لي طايح كيتألم …

 

إيفان لهارون ) هاذيي غيير المقبلة مزاال نزيدك الطبق الرئيسي والدييسيير

 

إيميليا جات كتجري شداتو من ودنيه وشافت فجاسم ) كان كانعتاذر راهو مقطع لوراق ماتديوش عليه

 

إيفان : أحح أميي بعقلي كلاك

 

جاسم غوت عليه ) سممع إيلا غاتعااامل هكااا قود عليااا ولا غانصدق قاتلك

 

إيفان هز يديه باستسلام ) أنا ماغاندابزش مع نسابي ولكن ظاك الرووجوو عندي معاه حساب شخصي

 

هارون عاونو فيليكس حتى وقف ) أش بيني وبيينك فين كنعرفك كااع

 

إيفان : حيت نتا خوااان ولكن بربي لاخليتهاليك

 

جاسم شك أنو كيهضر على باربرة وهو يخنزر فيه ) سمع ولآخر مررة غادخل سووق رااسك ولا سير فحالك بعضامك صحاح

 

إيميليا جراتو ) غايدخل سوق راسو وماغايعاودش (قرصات إيفان ) كنواعدك لورد ستارك

 

(جاسم خنزر فإيفان وتحرك لسيارتو وكل الشباب ركبو سياراتهم حتى إيفان وإيميليا وكسيراو فخط واحد جاسم وخلفو خوتو عاد إيفان هو لخر ومارضاش يكون الأخير هو يكسيري كيتخطى الشباب واحد بواحد بسرعة فائقة وكيلعب بالسيارة فالطريق حتى ولا هو التاني بعد جاسم

 

الشباب فسياراتهم كيهضرو في خط واحد مجموعين فيه مع جاسم…)

 

دياب : وناري على هبيل

 

عدنان : خخخه طيرني بزز حبست الضحكة

 

غسان : تحبس الضحكة راه تخطاني بسرعة جنونية كان غايقلبني زامل بلاتي على بوه

 

فيليكس : إيفان وإيفلين سمية زوينة عطاو لشيماء

 

جاسم غوت) فيييلييكس اسمها شيماااء

 

عدنان : جاسم ماعلمناش العائلة وجدي بهادشي

 

جاسم : جاء الوقت باش يعرفو كل شيء ….يتبع

🎩#وحش_ذات_القزحيتين🎩

 

✏للكاتبة ✏ chaymae ouaj

💜الجزء 259🖤

 

(تتمة نفس اليوم)

فقصر آل ستارك ….من بعد ماخرج جاسم بديك الطريقة بلامايشرح والو لشيماء لي مافهماتش مالو ولكن حسات أن شيحاجة واقعة توتراة وهي تجلس على السرير كتفكر أش غايكون واقع حتى دخلو عليها كل الحيوانات عنقات تايغر وسهااات فعيونو الزرق وكل تفكيرها جاسم …بقات مدة وهي كتفكر والإحتمال لي طاح فبالها وعلى حساب اش عاودليها جاسم فكرات فأن ناصر جاء … هزات هاتفها صونات ليه بدون رد … تنهدات وجلسات كتمشي وتجي فجناحها حتى دوخها الجوع وهي تغير ثيابها لبسات فستان (الصورة👇) عاد نزلات تفطر وتبعوها كل حيواناتها …نزلات لقات لبنات جالسات بحوايج نعاس كيفطرو بسرعة يمشيو لمدراستهن والجد وسوزي وهيلدا والجدة وباربرة وجاكلين حتى هم جالسين كيفطرو …جلسات حداهم ساهية وهي تسولهم …

 

شيماء : فينهم الشباب

 

الجدة : بانولي خارجين كلهم كيجريو

 

شيماء تنهدات وهزات كتفطر والجد كيديما خالق ليهم جو مرح جاب طارط بالشوكولا لجاكلين لي فرحها بزاف وكلات منها وأخرى بالفريز لشيماء لي غير نقبات كل دماغها مشغول بجاسم …كملو أكلهم وناضو لبنات بسرعة لأجنحتهن يلبسو باش يمشيو يقراو فحين شيماء رجعات كتصوني لجاسم بدون رد فاجلسات فصالة كبييرة وشعلات التيفي دوز الوقت حتى جاء الجد جلس حداها كيضحك وجابليها ألبومو دالصور كيوريها صورو مليي كان صغير وكيعاودليها زبايلو ونهار كان غايغرق فالبير وهو صغير كيعاودليها وهو مفتاااخر براسو قتلها بالضحك …حتى جات الجدة وجاكلين وسوزي وباربرة جلسو معاهم …ومدة حتى جاو لبنات ب تلاثة كاعيات ومعصبات…

 

الجدة كتشوف فيهم ) مزال مامشيتو

 

أيار : وا ماخلاوناش ليكارد نتحركو خطوة برا قالك جاسم عطاهم أمر تاوحدة ماتخرج

 

أليشا : عندي حصة مهمة خاسني ضروري نحضر ليها أجدي هضر معاهم يوصلوني ويردوني المهم نحضر راه قربولي امتحانات

 

هيلدا لي جات حتى هي وقفات مع لبنات ) حتى أنا ماخلاونيش نخرج نمشي للورشة ظيالي قالك أوامر جاسم حتى وحدة ماتخرج

هيلدا لي جات حتى هي وقفات مع لبنات ) حتى أنا ماخلاونيش نخرج نمشي للورشة ظيالي قالك أوامر جاسم حتى وحدة ماتخرج

 

الجدة : علاش أش واقع و مالهم صباح خرجو بزربة وعييت نعيط نسولهم غير واش ماغايفطروش معانا والله ماجاوبني شيواحد فيهم فقصوني

 

الجد تعصب ) : مالهم هاد لمساخيييط أش واقع بلا خباري (شاف فلبنات) ملي عاطي لمسخوط الأمر للي كارد كور مايخليوكمش تتحركو برات القصر راه ماغايخليوكمش تخرجو واخا نبح صوتي معاهم راه مكيسمعوووش مني وكايسمعو منو حييت خاالعهم لمسخوط وملي كانهضر معاهم كيقولولي بوجههم حمر وبلا حشمة ..حنى كناخدو الأواامر من اللورد جاسم… بحالا هو لي جدي ماشي أنا لي جدو وأنا مكيخافوش مني ماكايعبروونيش لكلاب فاغير جلسو حتى يجيو ونفهمو اش واقع…

 

(لبنات جلسو باستغراب وأيار جبدات هاتفها كتبات رسالة لغسان بدون رد منو وكلها متوترة حيت فاقت مالقاتوش حداها فقط خلاليها علبة هذايا فيها نونوس على شكل يونيكورن 🦄 وورد ورسالة قاليها أنو خرج عندو عمل مهم وماغايتعطلش وشكرها حيت واساتو ليلة الأمس وخلاتو نعس حداها … … أما تارا حتى هي ماشافتش عدنان الصباح وخرج بدون مايعلمها الشيء لي خلاها كاعية ومخلوعة عليه حيت من عادتو كل يووم كيدوز لجناحها قبل مايخرج كيحطلها ورد وهذايا وكيخليليها رسالة أنو خارج أو إيلا لقاها فايقة كيعلمها بمغادرتو لعملو فالمستشفى أو للشركة ولكن اليوم وحسب تفكيرها خرج بلا مايتسوق ليها …وحتى أليشا فاقت مالقاتش فيليكس حداها كيديما ويلاه خلالها رسالة أنو خرج لعمل مهم فقط ماعلمها لا فين مشا والا ايمتا غايرجع حتى أنو ماكايجاوبش على رسائلها وكيطلعليها لفي vu …أما جاكلين فكانت مع دياب ملي عيطوليه الهاكرز فشركتو علموه بدخول إيفان للمغرب وشافتو ملي خرج زربان واخا ماقاليها والو …

أما شيماء لي زاد توترها ملي عرفات ليكارد بأمر من جاسم مانعين كل العائلة من الخروج من القصر تأكدات أنو وقع شيء خطير هزات هاتفها ويلاه غاتكتب رسالة لجاسم حتى وصلاتها رسالة منو ….قراتها وابتاسمات وهي توقف ….)

 

شيماء : أنا غانمشي لجناحي نتكا

 

هيلدا وقفات وشدات فيدها كتتفحصها بعينيها ) واش بيخير يكما ضراتك شيحاجة أو جاتك الدوخة

 

شيماء : لا لا أعمتي أنا بيخير غير فيا نعاس غانتكا علامايجي جاسم

 

الجدة : واخا أبنتي سيري ارتاحي

 

شيماء ابتاسمات ليهم و انساحبات وخلاتهم مزال جالسين فالصالة مجمعين …

🖤💜🖤💜🖤💜

 

عند جاسم لي سايق سيارتو ودماغو مرون كيفكر غير فشيماء وردة فعلها …وقلبو مرعود من فكرة أنها تقلق منو هو حيت خباعليها هو عارفها مزياان مغدوزهاش ليه بالساهل وغاتأثر حيت الليلة لي هو عرف فيها كل شيء عن أصل شيماء عشيرتها ومها وحقيقة موت أبويه ….ديك الليلة بعد و جلس فالشركة حتى جات عندو شيماء هي ودياب ووقعلو المشكل معاها بسبب السكرتيرة ولغد ليه ملي سولاتو مالو وأصرات عليه عاودلها غير نصف الحقيقة … عاودليها غير على حادث موت واليديه المفتعل …وخبى عليها معرفتو بشكون أمها وعشيرتها …ومن معرفت جاسم لشخصية شيماء فا غاتقوليه كذب عليها …وهو خايف ديرليه كيما دارتليه نهار الجدة بوجا ملي عرفاتهم كذبو عليها حقدات عليه هو ذلك اليوم شاف نظرة الكره فعينيها انفاعلات وتعصبات حتى سخفات ليه فيديه ومن بعد شدات معاه الضدد وقالتليه غاتمشي بحالها وأنها مابقاتش كتبغيه وتقلقات وخرجات ضد فيه هي ولبنات وبزااف دالأمور لي ممكن هي كديرهم كردة فعل لا إرادية على جرحها وتقلاقها منو ويمكن فاش قالتليه ذلك اليوم فالهند فاش كانو فالمصعذ غاتمشي بحالها ومابقاتش كتبغيه …. وملي شافتو مع السكرتيرة قالتليه طلقني ومابقاش تقرب مني = هاذشي هي كاتقولو فلحظة غضب ماكاتقصدوش وماكاتعنيهش وهو عاارف هادشي ولكن هو كيأتر فيه وبزاف واخا مجرد كلام منها إلا أنو يموت ومايسمعش منها بحال هذاك الكلام هاذي هي شخصيتها كتعصب كتبقا غير تهضر ماكاتعرفش أش كتقول عكسو تماااما واخا يوصل معاها لطووب فتعصابو عمرو يجرحها بشي كلمة أو يهز يدو عليها…جاسم خايف عليها من الحقيقة وخصوصا وهي حامل لعن نفسو كون عاودليها كل شيء نهار عرف نيت طون أحسن ظابا غايبان كداب فعينيها مرة أخرى …هز هاتفو ولقا عدة رسائل واتصالات منها تنهد …وهو يشوف من المرآة سيارة إيفان موراه ماعندوش حل آخر دابا أو من بعد غاتعرف.. وهو الآن داي معاه إيميليا وإيفان للقصر ماخاسهاش تشوفهم قبل مايهضر معاها ويشرحليها بطريقتو فا هادشي علاش …كتب ليها رسالة فيها 💌 حبيبتي كنعتاذر مجاوبتكش كنت مشغول هاني جاي فالطريق بغيتك تسنايني فجناحنا ربع ساعة نكون عندك بغيت نهضر معاك فشيء مهم فا جلسي فالحناح وتسنايني ماتخرجييش من الجناح حتى نجي عندك 💌

 

رسل لها الرسالة وهو يزيد يكسيري … وربع ساعة وصل وحبس أمام بوابة القصر الداخلية وخرج من سيارتو ووقف هز راسو كيشوف فبالكون دجناحو كيفكر باش غا يبداليها الهضرة حتى حس بشخص شد يديه نزل راسو وشاف لقاها إيميليا شاداه من دراعو …..إيميليا لي غير حبس إيفان السيارة جنب سيارة جاسم مباشرة خرجات وتوجهات لعند جاسم ليواقف جنب سيارتو شدات دراعو وعينيها مدمعين كتشوف فيه ونطقات بصوت بخنوق بالدموع ….)

 

إيميليا : بغيت نطلب منك شيء… أنا مكنعرف عليها والو مانقدرش نتوقع ردة فعلها خفت بزاف أنها ترفضني حتى بلا ماتشوفني أو تسمعني أنا كنترجاك قنعها تشوفني نهضر معاها غير مرة وحدة نعاودليها كل شيء ونخليها تقرر عافاك أولدي قنعها تشوفني غير مرة وحدة

 

جاسم كيشوف فيها وفيدها باش شاداه فدراعو العاري بورشاتو ماحملش تبقا شاداه بسبب وسواسو ولكن ماقدرش يقمعها أو يتنتر منها فاخلاها ونطق ) أنا غانخليها تقبل تشوفك وهي غاتشوفك وغاتسمعك ولكن قرارها أنا ماغاندخلش فيه بمرة …فا كنعتاذر ولكن ماتسنايش مني نضغط عليها تتقبلك بزز منها

 

إيميليا لي بداو دموعها كيسيلو حركاتليه راسها بواخا ) المهم عندي إنها تقبل تسمعني

 

جاسم حركلها راسو بواخا وشاف ناحيت إيفان لقاه واقف جامد مكانو و حاااااال فمو فالقصر …إييفان عااارف القصر وتقريبا عارف كل أركانو المطبخ فين جا أجنحت النوم فين جاو الصالات شافهوم كلهم تقريبا صالت الأكل صالت الرياضة وكل هاذا عرفو عن طريق كاميرات السيلفي دباربرة فينما كانت تنوض كتهز معاها الهاتف وهو كيتفرااج بحالا كتساري إيفان فالقصر ….إيفان وسع إبتسامتو وهو سااهي فالقصر …جاسم كيشوف فيه بتخنزيرة تنهد بغيض وهو كيشوف فيه ماحملوووش وإيميليا شافت فاياش كيشوف جاسم وهي تمسح دموعها وبسرعة مشات كتجري شدات إيفان من ودنو …

 

إيميليا : شوف أداك لبرهووش غادير شي زبلة غانخليهم يفرسوووك والله مانفكك

 

🔮#الوحش_وذات_القزحيتين 🔮

 

الجزء:260

 

إيميليا : شوف أداك لبرهووش غادير شي زبلة غانخليهم يفرسوووك والله مانفكك

 

إيفان : أح هاح دابا أش درت

 

إيميليا : واالو ولكن من ديك الضحكة الماكرة عرفتك كتبلاني لشي زبلة والله أ إيفان ودير شيحاجة تابضربة وحدة نغيبك ونخليهم يلوحوك برا

 

عدنان لي مايتفرج فيهم هو وباقي آل ستارك ماقدرش يحبس الضحكة كتر و تزلع بالضحك ) ههخخههههههههه

 

إيميليا شاف فيه وهو يجمع الضحكة )

 

عدنان : أحم سوري كملي أخالتي

 

إيميليا طلقات ودن إيفان وشاف فجاسم ) واش إيفلين كتعرف للغة الألمانية

 

جاسم كرره يعيطو ليها بهاذاك الإسم دمو كيغلييي كلما كيسمعهم كيقولولييها إيفليين تعصصب وماقدرش يغوت فوجه إيميليا اكتفى أنو يخنزر فيها …. حتى تدخل دياب لي فهمو وجاوبها )

 

دياب : أحم الليدي إيميليا مرات خوية اسمها شيماء وهي مكتعرفش للألمانية غير هضري معاها بالإنجليزية غاتفهمك

 

إيميليا : ولكن أنا سميتها إيفلين على إسم إيفان خوها (شافتهم خنزرو فيها كل لستارك وهي تتوتر ) أحم واخا شيما غانعيط ليها شيما المهم هو نشوفها

 

جاسم : ليدي إيميليا تفظلي

 

جاسم تقدم داخل للقصر وإيميليا جنبو ودياب فجنبو الآخر حتى جا إيفان كيجري دخل بينو وبين جاسم وهو يكحز دياب حتى ولا هو فجنب جاسم الآخر ..دياب حرك راسو بلا حولا على هاذ لهبيل وجاسم مزيير على يديه بزز مصبر راسو مايشدوش يقجو …دخلو كلهم وجاسم سول الخادمات على العائلة وعلى شيماء قالوليه أنهم مجمعين فالصالة وشيماء فجناحها تنهد وارتاح حيت سمعات كلامو عالأقل ماغاتشوفهمش حتى يهضر معاها فا توجهو كلهم للصالة لي فيها العائلة ….

 

🍂🍂🍂🍂

 

عند العائلة لي مزالهم جالسين كلهم فالصالة كيهضرو من غير شيماء لي غير وصلاتها رسالة جاسم قراتها وهي تنوض طلعات لجناحها …. كيهضرو حتى قاطعاتهم شهقة بصوت مرتفع شافو كلهم فمصدرها لقاوها بااربرة لي كانت جالسة مقابلة مع باب الصالة شافوفيها كلها صفارت ومخرجة عينيها فباب الصالة كأنها شافت شبح وكلهم حولو نظرهم لباب الصالة يشوفو مالها حتى تحولات تعابيرهم من الإستغراب للصدمة وهم كيشوفو جاسم جاي وجنبو إيميليا وإيفان آل رومانوف… کل العائلة وقفو من الصدمة مافاهمين والو لبنات صدمتهم إيفان حيت ديجا شايفينو فالجبل فالهند وعارفينو رئيس النخبة … أما إيميليا مكيعرفوهاش أما السيدتان هيلدا وسوزي والجدة و حتى جاكلين كيعرفو إيميليا وحتى إيفان .. كلهم تصدمو وأولهم باربرة …….

 

🍂إيفان لي جاي وعينيه غير عليها وأخييرا حس بقلبو غايسكت من كترت ماكايضرب وهو كيشوف فتعابيرها المصدومة وعيونها الزرقاء لي مخرجاهم فيه وشعرها الذهبي المنسدل على أكتافها فااتنة فكل حالاتها حس بقلبو كينتااعش وهو كيشوف فيها هاهي أمامو وهما فنفس المكان يتشاركان نفس الأوكسيجين الشيء لي خلاه كيشوف غيير فيها ومبتاسم بحب …. أما الجد زيدان لي عارف ومزيان إيميليا وحتى إيفان وعارف بحقيقة أنهم عائلة شيماء .. توجه بسرعة ووقف أمامهم مخرج عينيه فإيميليا وإيفان وأفكار تديه وتجيبو خاف يكونو جايين يديوليه شيماء شاف فجاسم ونطق بصراخ …)

 

الجد : جاااسم أشش هادشيي

الجد : جاااسم أشش هادشيي

 

جاسم نطق ببرود عكس النار لي شاعلة فيه ): نجلسو وغانشرحليك أجدي

 

الجد خنزر فإيميليا وإيفان ونطق بعصبية ) قصريي ماكااايدخلوش ليه أعدااائييي ومااغانجلسش معااهم

 

إيفان ابتاسم للجد وحركليه يدو بمعنا هاااي 👋👋)

 

إيميليا لي خافت يجريو عليها هي بغات غير بنتها فانطقات بترجي ): سيد زيدان ليا شرف لقائكم سيدي أنا مابغيتش المشاكل عافاك غير سمعني

 

الجد : وأنا لا أمداام مايشرفنييش نستقبل رومااانوف فقصري وفدولتيي من الأحسن تمشيو

 

جاسم غوت ) : جدييي

 

إيفان لي مامسوقش تخطاهم ودخل للصالة كيضحك وقف أمام لبنات أليشا تارا أيار جاكلين وباربرة كيشووف فيهن بابتسامتو ..)

 

💚إيفان تقدم ووقف أمام أيار لي مخرجة فيه عينيها وصفارت بالخلعة ونطق ) أيار آل ستارك أو الحورية المعالجة (قصدو قوة الشفاء ) هذا هو لقبك فالنخبة كنتشرف بلقائك (وخدا يدها باسها برقة …وأيار ابتاسماات ليه وخوفها منو تبدد كليا فرحاات باللقب لي عطاها وبالجنتلمانية دإيفان وتزنگاات كلها حنيكاتها توردو وحفيرات الزين فخدودها وهي مبتااسمة لإيفان … أما غساان لي مزالو واقف جنب جاسم خرج عينيه فيهم )

 

❤إيفان داز لتارا وعلى نفس الإبتسامة نطق ) تارا آل ستارك الفتاة الظل ولكن بيني وبينك (غمزها) ماااكاايعجبنيش هاذ اللقب لي عاطيينك كنفظل نعيط ليك جميلة الإختراق ذات الشعر بسواد الليل شرف ليا نتلاقاك آنستي (هي الأخرى تحنى وباس يدها بجنتلمانية ورقة كأيار …تارا هي الأخرى مابقاتش خايفة منو بل عجبها ضحكات ليه وشكراتو … أما واحد عدنان يديه شعلات بالعافية من كترت عصبيتو ملي شافو باس يدها )

 

💛 إيفان داز لأليشا عرفها من الروجو حيييت إيفان خدمتو ساابقا كرئيس النخبة خلاتو عارف كل المتحوليين فالعالم كولو صغار كبار عجائز عارفهم كلهم وعارف قواهم وكل متحول فالعالم النخبة عاطياه لقب …إيفان كيشووف فأليشا لي مخرجة فيه عينيها وابتاسم ليها ونطق ….أليشا آل روجو الفتاة الفراشة (غمزها ) أو أحسن نعيط ليك جميلة الفراشات تشرفت بلقائك يا فراشة (وأخد يديها باسهاليها حتى هي …وأليشا ضحكاتليه عجبها مدحو ليها بتلك الطريقة وحنيكاتها تزنگو…..فيليكس لي زيير على يديه و شاف فجاسم بمعنى غانقتل زامل بوه )

 

أليشا : هه الشرف ليا نبيل إيفان

 

إيفان انتاقل لجاكلين وضحك )

 

إيفان : هااه عروس آل ستارك جاكلين آل سيدريك أو نقوليك الآن آل ستارك على نسب زوجك الصنديد أو أحسن نعيطليك بلقبك جاكلين النمرة الشرسة هذا لقبك ولكن كيديما مكيعرفوووووش يحطو الألقاب غانبدلو ليك للنمرة الفاتنة زرقاء العينين (وتحنا حتى هي باس يدها بجنتلمانية …جاكلين ابتاسمات ليه وحناتليه راسها باحترام )

 

جاكلين : شكرا نبيل إيفان تشرفت بلقائك

 

إيفان ضحك ليها وهو يزيد خطوة أخيرا وصل لباربرة ووقف أمامها وعيونو فعينيها تبدلو نظراتو كليا و سهى فعينيها ونطق بدون شعور )

 

إيفان : جميلة آل ستارك باااربرة ذهبية الشعر

 

باربرة خرجات فيه عينيها من اللقب لي عطاها هو نفسو اللقب باش كيعيطليها المجهول …أنفاسها تسارعات وولات كلها صفراء جاتها الدوخة من الصدمة وهي كتشوفيه عرفااتو هي عرفاتو هو المجهوول عينيها عمرو دموع مابقاتش قادرة توقف وجلسات على السداري …وإيفان فاش شافها جلسات عاد فاق على نفسو وشاف فالنساء والجدة وتقدم أمامهم

 

إيفان : الليدي هيلدا سيدة الألوان (باس يدها ) كنتشرف بلقائك ماي ليدي ( هيلدا ابتاسمات ليه بتوتر وحولات نظرها لإيميليا مخنزرة فيها )

 

إيفان شاف فسوزي وضحك : ههه أوووه أخييرا أتيحت ليا الفرصة نشوف ملكة جمال الهند والمتحولات سيدة سوزي (باس يدها باحترام ) وملكة حتى الحيوانات كنتشرف بلقائك ماي ليدي (سوزي غير كتشوف فيه وفالشباب مافاهمة والو ) إيفان داز للجدة لقاها مخنزرة فيه وهو يجمع الضحك )

 

إيفان : أحم الجدة رجاء أحم هو بصراحة نسييت اللقب لي عاطيينك فالنخبة (الجدة ميقات فيه )

 

جاسم غوت : سااالييتيي

جاسم غوت : سااالييتيي

 

إيفان استدار عندو وهو هاز يديه باستسلام 🙌 ) مااادرت والو

 

فيليكس طار عندو جرو بعدو على لبنات ووقفو حدا مو وخنر فيه وقرب حتى لحدا ودنيه ونطق بالألمانية وبصوت منخافظ )

 

فيليكس : أليييشا عليك بالتيساع هي دياالي مرة أخرى نطير لخووية شلاقموو

 

إيفان قرب حتى لودن فيليكس وجاوبو بصوت منخفظ جدا ) ماااتخاافش أصاحبي قلبيي وعيووني عاامرين بصحتك بفراشتك الله يكمل بلخيير

 

إيفان دفعو وخنزر فيه )

 

الجد : دااباا شرحوولي هاذ المهزلة (شاف فجاسم ) علالاش عطييتيهم إذن الدخووول علاش ماكاتشاورنييش دييما كديير لي بغيتيه نتااا وهاذ لمسااخيط وأناااا آخر من يعلم

 

جاسم : جديي خلينا نجلسو وغانشرحليك كل شيء وحتى للعائلة

 

الجد يلاه غايهضر حتى قاطعهم صوتها )

 

شيماء : جاسم

 

💜🖤💜🖤💜🖤💜

 

💟ألمانيا برليين فقصر آل رومانوف وبالضبط فمكتب نيكولاي …

 

نيكولاي جالس كينهج بالأعصاب وأمامو ليكارد كور الأربع لي سلخات إيميليا وإيفان ليلة الأمس كلهم مضورين فاصمات على راسهم …حكاو لنيكولاي كل شيء ….ونيكولاي لي جالس كينتف راسو بالأعصاب وهو كيشووووف فيهم و غوت )

 

نيكولاي : قودوووو عليااا برااااا

 

ليكارد خرجو متتابعين ودخل واحد آخر وقف أمام نيكولاي )

 

الكارد : سيد نيكولاي ماكاينش أثر لا للنبير إيفان وا لا لليدي إيميليا استجوبنا السيدة ليكانت مبلاصياها فالمستشفى قالت أن النبيل عطاها مبلغ كبير مقابل تجلس فتلك الغرفة فالمستشفى ليوم كامل وهادشي لي عرفنا منها

 

نيكولاي لي كولو عرقان وعينيه حمرين ) واش واش قلبتو كل المطارات

 

الكارد : آه وماكاين إسمهم فحتى رحلة ماخرجوش من ألمانيا

 

نيكولاي : قلبتو الفيلات لي فسمية إيفان وإيميليا وكل العقارات والأملاك

 

الكارد : قلبنا كل شيء ماكاينش ليهم أثر

 

نيكولاي وقف : قلبوو المطارات غايكوون الثعلب خرج من ألماانيا بهويات مزوورة قلبووو بغيت نعرف فيين مشااو الييوم نعرف ولا غانصفييها لزامل بووكم كاملين

 

( الكارد خرج ونيكولاي بقا واقف كولو صفار وكيعراق فك أزرار الشوميز وكب كاس كبير دالشراب شربو فدقة …حتى دخل عليه كارد آخر

( الكارد خرج ونيكولاي بقا واقف كولو صفار وكيعراق فك أزرار الشوميز وكب كاس كبير دالشراب شربو فدقة …حتى دخل عليه كارد آخر

 

الكارد : سيد نيكولاي آلفرد ديمارينا من الأرجنتين طالب يشوفكم سيدي

 

نيكولاي استغرب هو كيعرف آلفرد مزيان كأحد أبرز وأقوى أعضاء النخبة وكيعرفو كصديق لإيفان نطق ) خليه يدخل

 

الكارد انساحب وثواني حتى دخل آلفرد فيدو ظرف وتوجه حتى لأمام نيكولاي لي عطاه الإذن يجلس…وهو يجلس أمام المكتب دنيكولاي )

 

نيكولاي : أش واقع

 

آلفرد شاف فنيكولاي لي كولو عرقان وواضح عليه التوتر أو المرض ونطق ) هاذي يومان عيط عليا النبيل إيفان ومشيت شفتو فالأوطيل

 

نيكولاي خرج فيه عينيه) أشمن أوطيل وفييينهو إييفان حاليا

 

آلفرد : ماعرفتش هو عيط عليا وعطاني هاذ الظرف (حطو أمام نيكولاي ) وقالي نعطيهليك اليوم فالصباح

 

نيكولاي شد الظر وشاف فآلفرد…وهو يحلو وطاح منو ختم إيفان لي هو عبارة عن قلادة وخاتم كتخصو رئيس النخبة فيها ختم أو بحال التنبر لي عليها رمز الميزان والخاتم هو لي كان كيوقع بيه إيفان كل الوثائق الرسمية والاستدعائات الخاصة بمخالفي القانون والتوقيع كيتم بالختم كيكون بالقلادة عن طريق سكب الشمع ورشمو أو تعليمو بالقلادة برمز الميزات …أو عن طريق سكب الحبر والضغط عليه بالخاتم من بعد أخد الخاتم لي عليه الحبر والضغط على الورقة أو الوثيقة بيه حتى كيترسم شكل الخاتم على الورقة = هذا هو الختم للي مافهماتوش طريقة تقليدية للتوقيع وكل رئيس عشيرة عندو ختم برمز خاص بيه كيتوارثوه من رئيس للي بعدو وكل أعضاء المحكمة كذلك ورئيس النخبة عنهم ختم خاص بيهم وكل الأختام قديييييييمة جدا حيت كايتوارتوها من جيل لآخر ومامنحق حتى فرد من العشيرة يستعمل ااختم من غير الرئييس ) نيكولاي هز القلادة لي طاحت وحطها على مكتبو بيدو كترعد وهو كيسرط ريقو خوا الظرف فوق المكتب وطاح منو حتى الخاتم وخطاب الإستقالة لي هزو نيكولاي قراه وهو يصفار ووقف كيترعد شد آلفرد من الكول دالقميجة وغوت وهو مخرج فيه عينيه

 

نيكولاي : فييناهو نتااا صااحبووو تافقتووو عليااا ألغدااراا فييناهواااا مستحيييل إيفاان يغدرنييي مستحييل يتخلا عيلياا ماشي هكااا ربييتو فييناهوااا لغدااار

 

آلفرد تنتر منو مخنزر ) ماعرفتتش فينهو وماتافقت مع حد أنا نفدت أوامرو لا غير كنعتاذر سيد نيكولاي خاص نمشي (آلفرد خرج فحالو ونيكولاي ولا كيتنفس بسرعة ماقدرش يتحمل فكرة أن إيفان غذرو كولو كيترعد بالصدمة حتى ضربو الضوء فصدرو حس بألم فضييع خلاه شد صدرو بقوة وجلس على الأرض كيلهث وكولو صفاار كيفكر فين مشا إيفان وإيميليا وفكرة أنهم فالمغرب خلاتو مرعوووب وحس بلي نهايتو قربااات

 

💜🖤🖤💜

 

Leave a comment