Skip links

قصة : الوحش ذات القزحتين ج 27

 42,655 عدد مشاهداات

🎩#وحش_ذات_القزحيتين🎩

✏للكاتبة ✏ chaymae ouaj
🥀الجزء 231🥀

عند شيماء ودياب لي من بعد دقائق وصلو لأمام الشركة …خرجو من السيارة واتاجهو للشركة دخلو وشيماء تابعة دياب لي الهاتف فيدو كيصوني على جاسم ويعاود ولكن بدون رد …دياب تنهد وداها للمصعد طلعو حتى للطابق لي فيه مكاتب كل لوردات ستارك واتاجهو لآخر مكتب ليكان هو دجاسم شيماء غاديا بخطوات سريعة ودياب تابعها وهي غاديا وكتقرأ الأسماء دالشباب على البيبان دالمكاتب كل واحد ولبوسط ديالو حتى وصلات لمكتب رئيس الشركة جاسم آل ستارك وهي تحل الباب بدون مقدمات مادقات ماترددات مباشرة حلاتو ودخلات حتى كيبانلها جاسم واقف بقرعة دالشراب فيدو وفتاة شبه عارية معنقاه تقريبا يدها على كتافو وقريبة منو بزاف شيماء وقفات مبلوكية مخرجة عينيها فالمنظر …ودياب كتر منها أما جاسم تصدم عرفها غاتفهم غلط ماحس على نفسو حتى دفع سارة السكرتيرة بقوة حتى طاحت بالجهد وتوجه عند شيماء شدها من كتافها وهو كيشوفيها بعينيه حمرين ونطق …)

جاسم : شيماء بربي ما كاين والو ماشي كيكاتفكري

(شيماء عينيها عمرو دموع يلاه غاتجاوبو تا قاطعاتهم سارة …لي وقفات كتقاد فحوايجها ونطقات …)

سارة : حبيبي شكون هادي

(جاسم ودياب شافو فيها مخرجين عينيهم من وقاحتها وهي والا حشمات قربات يلاه غاتحط يدها عليه وهي تشدهالها شيماء لواتهاليها تا تسمعات طق ودفعاتها تاجات مخبوطة على الأرض وتخطات جاسم وتحنات عندها شداتها من شعرها وغوتات عليها )

شيماء :هادي مراااتو ألقحبة

سارة كتغوت : وااطلقي أي نتي هي لقحبة مستحيل تكوني مراتو أنا هي حبيبتو وأنا ليغانكون مراتو

(شيماء جراتها من شعرها هزاتلها راسها وخبطاتو مع الأرض بوقلاتها فجبهتها ووقفات وشافت فجاسم بحقد ..)

شيماء : نتي هي سارة ياك هههه حبيبتو إوا خليتوليك بصحتك بيه …(وتمشات فاتجاه الباب يلاه غا تتخطاه حتى شدها من يدها وغوت )جاسم : شيمااء

شيماء : تنترات منو وغوتات بأعلا من صوتو ) أبععد منيي ماتعااودش تحط عليا يدييك أجااسم (شيرات بصبعها لسارة ) هااداا هو الوسواس القهريي دياالك ياك هادشي لينستاهل منك ولا حييت مابقيتش كنقدر نعس معااك ومقادش تصبر

(جاسم يديه كيترعدو استدار وخبط القرعة لي فيديه مع الحيط حتى تطاير الزاج فكل مكان وضرب المكتب ديالو ببونية حتى تقسم على جوج مكتب قدو قداش قصمو على جوج …سارة ولات صفرا كتشوف كيفاش ببونية وحدة فرق المكتب لقطعتين حولات نظرها ليه لقاتو كيشوف فيها بنظرات قاتلة الشر خااارج من عينيه توجه لها بسرعة شدها بيد وحدة من عنقها هزها تابدات كتفركل فالهواء ودياب طار شدلو يدو كيغوت عليه يطلقا أما شيماء جاتها الدوخة واستندت على الحائط كتفرج فيهم…)

دياب : جاااسم غاتقتل زبل واطلق لمرض خليها تقود فحالها

جاسم طلقها تا طاحت وهو ضااغط على سنانو ونطق ) غاااتقودي عليا بربي نعااود نشوووفك حتى يكوون آخر نهار فحياتك

(السكرتيرة ناضت كتكح وكترعد خرجات كتجري هزات صاكها ومشات كتجري كطيح وتنوض ….جاسم استدار شاف فشيماء شادة فالحيط وتمشى عندها بسرعة شدها وهي تنترات منو وخنزرات فيه ….)

شيماء : راه هضرت متعااودش تحط يديك عليا

جاسم : شيماء غاتسمعيني و..

شيماء دفعاتو ومشات وقفات أمام دياب وبزز واقفة ) رجعني فحالي لقصر أدياب

دياب لي هو الآخر معصب من الموقف عرف جاسم مستحيل يشوف فسارة وكلشي منها ولكن ماشي سهل شيماء تقتانع )

دياب : ختي سمعي من الأحسن تهدني وجلسو هضرو سمعي من جاسم اش غايقوليك و أنا غنمشي

شيماء غوتات : إذن نمشي راااسي (شافت فجاسم بنظرات كلهم كره وعينيها عامرين دموع) أصلا مابقات عندي بلاصة فداك القصر غانشووف فين نمشي

(جاسم ودياب خرجو فيها عينيهم وهي تمشات فاتجاه الباب حتى تشدات من يدها بقوة جاسم شدها ودورها مخنزر واصل للطوب فحد ضبطو لأعصابو باش مايآذيهاش ونطق بصوت هادئ …)

جاسم : شيمااء واش مكتعرفينييش هاا كنقسملك ماكاين واالو

شيماء : حطات يدها تحيد يدو من عليها ونطقات باستفزاز ) أشمن جزء في متعاااودش تتتحطططط يدييك علياااا ، مافهمتييهش هاا

جاسم : ولا كينهج بالأعصاب ) شيماء ماتخليينيش نآذييك

شيماء عينيها دمعو وبدات تبكي ) كاين شي أذى كتر من هاذا أجاسم هئ غير زيد آذيني يلا مزال عندك كتر

(جاسم يلاه غايهضر حتى طاحت سخفانة بين يديه هو ودياب تصدمو …جاسم ولا كيترعد كيحس عروق راسو غايطرطقو وهو يهزها واختفى بها بسرعة ظهر فلباركينغ دالشركة حطها فسيارتو وركب كسيرا للمستشفى ودياب لحق عليه بسيارتو من الخلف …وصل للمستشفى تاني وهزها ودخل كيغوت تا تبعوه طبيبن وممرضة دخل لغرفة فحص حطها ويلاه غايحط طبيب يدو عليها يفحص نبضها حتى شدهالو جاسم ودفعو وغوت عليهم مايلقا تاراجل كيضور حداه يعيطولو لطبيبتها لي متبعة معاها وهم خرجو وماهي إلا دقائق دخل دياب كيلهث لقا جاسم كيمشي ويجي فالغرفة شاد راسو حتى دخلات الطبيبة ..مابغاش جاسم يخرجلها خرج غير دياب وهي فحصاتها أمامو وهو كل شوية كيسولها … الطبيبة دقاتليها ابرة وشافت فجاسم الطبيبة : الحمد لله دازت بيخير غير ارتافع لها الضغط وحاليا استقر الواضح أنها تعصبات وكتجهد نفسها هادشي مامزيانش ليها خاسها الراحة وتبعد على كل الضغوطات حملها مزالو مافات مرحلة الخطر والجنين يلا تحرك مرة أخرى من مكانو غاتجهض خاس تقلل من الحركة وترد لبال لنفسها

جاسم : واش واش هي بيخير دابا

الطبيبة : آه غير تفيق تقدر تخرجها وتحاول ماتعصبش وماضغطش على نفسها كنستأذن لورد

(خرجات الطبيبة ودياب سولها على شيماء عاوداتليه نفس الكلام ومشات وهو دخل لقا جاسم صاعر غير شاف دياب وهجم عليه عطاه بونية حتى طاح وغوت

جاسم : علالاش جبتيييهااا هااا معااامن تشااورتيي تخرجها من القصرر هااا

دياب شاد حنكو فين كلاها ونطق ) أححح راه كونما جبتهاش كانت غاتجي راسها راه سلخات ليكارد حيت منعوها تخرج

جاسم خرج فيه عينو ) شنووو

دياب : كانت كتضربهم أجاسم خفت عليها تآذي جنينها كانت مصرة تجي عندك كانت كتبكي ماقدرتش نتجاهلها كانت غادير أي شيء باش تخرج

جاسم شد راسو …ودياب وقف وحط يديه على كتفو …

دياب : تهدن كل شيء غايتحل

قاطعاتهم شيماء لي حطات يدها على راسها وحلات عينيها لقاتهم واقفين أمامها تكعدات كتشوف فين هي عرفاتها غرفة دالمستشفى سرطات ريقها وشافت فيهم مخننزرة محملاتش تشوف فتاواحد فيهم …جاسم قرب منها يلاه غايحط يدو على يدها وغوتات عليه

شيماء :واماتقييسنيش

(قاطعاتهم الطبيبة لي دخلات وتمشات حتى وقفات أمام شيماء وجاسم ولا كينهج بالأعصاب بزز مصبر راسو …

الطبيبة : واش لباس كتحسي بوجع ولا شيحاجة

شيماء كتجاوب الطبيبة وهي مخننزرة فجاسم ) لا شدني وجع هادي ساعة ولا كتر منلي فقت

الطبيبة : واش تضربتي فكرشك ولا نقزتي أو درتي شي حركة قاصحة

شيماء ضحكات باستهزاء ) درت هادشي كولو أدكتورة نعست وشفت كابوس وملي فقت مرعوبة طحت من السرير وضربني الضوء فكرشي بزز فاتني لوجع ونضت كنجري كيلهبييلة كنقلب على سيهم رااجلي ملقييتوش ودرت على أجنحة خووتو نشوف لي يعاوني لقاه وهداك لمطبز لي لهيه (شيرات بصبعها لدياب لي مخرج فيها عينيه) مابغااش يديني عندوو وملي عرفت راجلي المخللص ليا لي كيبغيني فالشركة خرجت كيلهبيلة نجي نشوف ماالو ولقيت قدامي جيش دليكارد تكول غانفجر المغرب واضطريت نسلخهم واحد واحد باش يحيدو من طريقي وكلما كنضرب ولوجع كيزيييد وملي وصلت للشركة كنقول امتا نشوفووو عرفتي أش لقييت أدكتورة ملي وصلت

الطبيبة مطرطقة فيها عينيها ومتبعااا معاها ) أش لقيتي

جاسم غوت تاقفزهم بزوجات ) شيمااااء

الطبيبة ولات تفتف وشيماء زيرات على سنانها مخنزرة فيه )

الطبيبة : أحم شوفي راه هادشي لي كديري فيه خطر عليك وعلى الجنين واش أبنتي بغيتي تكملي فترة حملك ونتي ناعسة على ضهرك أو تخسري جنينك

شيماء حطات يدها على كرشها وعينيها عمرو دموع ) ماقصدتش نآذيها أنا غير غير (شافت فجاسم ) كنت خايفة عليه

الطبيبة : المهم ردي بالك دواك خوديه فالوقت مزال ماكملتي شهر باش يثبت حملك يعني الخطر كاين تجنبي أي أحم سليخ ومدابزة وداكشي تاتولدي

شيماء : واخا🔮#الوحش_ذات_القزحيتين🔮

الجزء: 232

الطبيبة عطاتها إذن الخروج وانساحبات وشيماء يلاه غاتوقف تخرج فحالها حتى تقدم جاسم وهزها بين يديه وهي كتركل )

شيماء : وااحطني ماشي سوقك فيه ماتقيسنييش

جاسم غوت عليها تاسمعو المستشفى كامل ) هدااااي (خنزر فيها ) سمعييي غاترصاااي وتهدني حتىى للقصر ونهضروو وديري لي بغييتي دسك الساعة

شيماء خنزرات فيه مجوباتوش وهو كمل الطريق خارج بها بخطوات سريعة و دياب جنبو ركبها وقادلها الحزام وركب وكسيرا وهي دورات وجهها و غمضات عينيها طاردة للدموع حلفات متبكي وجاسم مرة يشوف فالطريق ومرة فيها وقلبو كيترعد وهو كيفكر فامكانية أنها مغاتيقوش أو تسمح ليه فكرة أنو خسرها خلاتو غايحماق ….ربع ساعة وصلو للقصر وخرج هزها وهي كتنتر منو تاني وهو خنزر فيها حتى رصات وتمشى بيها دازو على جاكلين لي واقفة مخلوعة وشافت فيهم بغرابة مافهمات والو بغات غير تسولهم على دياب ولكن جاسم ماعطاهاش الفرصة داز كي الرعدة صاعر خنزر فرئيس الكتيبة لي سرط ريقو وحنى راسو داز من حداه ودخل …..جاكلين ماتهنات تابانت ليها سيارة دياب جاية ومشات كتجري غير خرج طارت عنقاتو)

جاكلين : ناري خرجتيها مني خلعة فقت ملقيتكش وكنصوني مكتجاوبش

دياب : أودي كون تشوفي أش خرج مني أنا فهاذ الليلة

جاكلين : شاف فيه حنكو حمر وتنفخ وهي تخرج فيه عينيها ) شكووون ضربك وفين كنتي

دياب :متخافيش غا الدقة دلمحبة هادي وفين كنت !!(جاوبها بالداريجة ) خخههه كنت فساعة في الجحيم عاد خرجت منها ملي شفتك

جاكلين : شنوو

دياب شافها أش لابسة وخنزر ) واش شفتي راسك أش لابسة

جاكلين كانت لابسة غير دوبياس وفوقهم بينوار قصير يلاه مغطي مؤخرتها )

جاكلين : غير مع الخلعة رميت عليا بينوار وصاف قولي فين كنتي

دياب : شد يظها وجرها يدخلو ) زيدي لجناحنا ونعاودليك كل شيء

🍀🍀🍀

عند جاسم لي غير دخل وركب المصعد بغا يختافي بها نيشان لجناحهم وماقدرش شاف فيها وماتحسسش طاقتها …زيير على سنانو أش معنيت أنها فعلات درعها ضضدو كأنها كتقوليه بصريح العبارة ^مابقيتش كنتيق فيك^ جاسم ولا كينهج بالأعصاب وكولو عرقان ونطق ..).

جاسم : علاش فعلتي الدرع ضضدي أشيماء

شيماء لا رد حتى أنها مكتشوفش فيه مهزوزة بين يديه وهي حاضنة كرشها بيدها ومامسوقاش ليه …)

(جاسم تنهد وضغط على الزر طلعو خرج من المصعد هازها ودخلو لجناحهم حطها فوق السرير بشوية ووقف أمامها كيمشي ويجي وهي كتشوف فيه ببرود …تنهد وكالما نفسو باش يقدر يتحاور معاها بلا مايغوت عليها أو يعصبها وجلس جنبها شد يدها باسها ونطق وعينيه مباشرة فعينيها …)

جاسم : سمعي أشيماء كنقسم لك ماكاين وااالو والله كنت فالمكتب حتى دخلات علية يلاه غانصدها حتى دخلتي

شيماء : واش حيت مابقيتش كنقدر نعس معاك بسبب عدم استقرار الجنين أجاسم

جاسم ضغغغط على عيونو مسح وجهو بيدو ورجع شافيها ) بااراكا من تخربييق أشيماء ماقربتش منها عمري حتى شفت فكمارتهااا كاانت مجرد سكرتيرة و ..شيماء قاطعاتو ) السكرتيرات كيلبسو بحال هكااك أجااسم (عينيها بظاو يسيلو بالدموع وغوتات) السكرتييرات أجااسم كيبقااو فالشركة حتى لجووج دالليل هئ شحاال تسنييتك نهار كووولو ونت فالشركة أجاسم واش كتهرب مني مابقيتيش باغيني مابقييتيش كتحمل تنعس حدايا أجاسم هئ لبارح ناعس فلبالكون فين عمرك درتيها هئ وأنا ليي حماارة كنقول امتا غير نشوفك و نعتااذر منك على صبااح هئ وهاديك لكلبة ياك شحال من مرة قلت لييك نيتها خايبة غير من اتصالاتها خارج أوقات العمل ونت راادني أنا موسوسة وأناا لي حمقاا أجاسم وكدافع عليها وداابا شنوو ها واش مابقييتش عاجباك أجاسم يلا هادشي ليكاين ماتخوونيش هئ ماتخونيش طلقني وسير دير ليعجبك غير طلقني أجاسم طلق…

جاسم قاطعها ووقف بسرعة ويديه كيترعدو وعطاها بالظهر ونطق بصوت مخنوق ) ماتبكيش ونعسي ارتاحي فصباح ونهضرو (واختفى من مكانو )

(شيماء بقات كتشوف فالمكان فين كان واقف فخيالو سرطات ريقها وشدات راسها لي كيحرقها ماقداتش تصبر وهي طرطق بالبكاء كتبكي وتشهق مدة …وقفات وهي كتشوف فالخاتم فيدها لي واعداتو عمرها تحيدو …حيداتو وحطاتوليه فوق لكوافز لي جيهتو وهي تخرج من الجناح واتاجهات لجناح الجدة والجد مسحات دموعها مزيان وهدنات نفسها عاد دخلات بشوية باش ماتفيقش الجدة رجاء وتمشات حتى لسريرها تخشات حداها وكحزات حتى قربات ليها ويلاه غاتغمض عينيها حتى حسات بيد على راسها حلات عينيها وشافت الجدة كتشوف فيها ….)

شيماء : فيقتك سمحيليا

الجدة كتشوف فعينيها لي طايبين بالدموع وهي تجرها عندها عنقاتها فحظنها وشيماء تخشات فيها )

الجدة : تهدني أبنتي كل شيء غايكون بيخير

شيماء مقدراتش تصبر وبدات تبكي بحرقة ): هئ ماعرفتش أجدة هئ ماعرفت والو وليت كنحس راسي بوحدي هئ ضايعة ماعرفتش أش نتيق وآش نكذب وشنو لي صحيح وشنو لي غلط أجدة أنا هئ مابغيتش نرجع نولي بوحدي حتى لقيت عائلة ونرجع للوحدة هئ حتى من ليكانت عائلتي ماتت

الجدة كطبطب عليها ) نتي أبنتي ماشي بوحدك وعمرك كنتي بوحدك وشنو مكان المشكل لي بينك وبين جاسم حنا كوولنا ماعندناش دخل نتي وحدة مننا وغاتبقاي فرد وفرد مهم من آل ستارك ماشي حيت نتي مرات جاسم لا نتي بنفسك درتي بلاصتك وسطنا ومكانتك فقلب كل واحد فينا لا أنا لا جدك لا عماتك لا لبنات لا دراري كلنا مغانخليوكش حيت نتي فرد منا بشخصيتك بحضورك ماشي بنسبك لجاسم والرابط لي بينكون وحنى كولنا يد وحدة عمرنا نخليوك وأولنا جاسم

شيماء حركاتلها راسها بلا ) هو مابقاش كيبغيني أجدة

الجدة ضحكات ) ههه آه حيت هو كيموت عليك أبنتي ماتخليش المشكل ليبيناتكم ينسيك فكل شيء زوين دارو معاك وفكل الحب لي عطاك جاسم قاصح وعصبي ومكيتفاهمش وكيدير ليبانليه صح ومن صغرو وهو هكا مع كووولشي إلا معاك نتي جانبو لحنين والهادئ والمطيع بينو غير ليك نتي وغير معاك راهو متعلق بيك كتر حتى ماكان متعلق بمو فاماعمرك تنساي هادشي

شيماء : لي كيبغي مكايآذيش أجدةالجدة : أحيانا أبنتي كنضرو الناس لي ضايرين بينا بلا منشعرو أو نتقصدوو ولكن أنا متأكدة جاسم عمرو يآذيك وحتى بدون قصد

شيماء : إذن علاش كنحس بقلبي ضارني أجدة هو آذاني هئهئ

الجدة : شووت تهدني كل شيء غايكون بيخير جاسم أشيماء عمرو يآذيك راك نتي نفسو وحياتو والنفس باش عايش أبنتي ماتخليش أحاسيسك تغلب على عقلك فكري بالمنطق حللي المشكل ليبيناتكم بعقلك ماشي بقلبك وسولي نفسك واش جاسم يدير هكا جاسم أشيماء غاتكوني فهمتي شخصيتو وعرفتيه مزيان فقيمي وحللي المشكل لي بينكم عن طريق فهمك ومعرفتك ليه

شيماء : أنا تالفة أجدة عييت

الجدة : جاسم بين أمامك كل جوانب شخصيتو وانفاتح معاك على كل ماكايتعلق بيه غاتكوني أكتر وحدة كتعرفيه مزيان شيء واحد لي نأكدلك أبنيتي هو أنه لا جاسم والا خوتو كلهم فيليكس دياب عدنان وغسان مكيكذبووش أبنتي ومن صغرهم جدهم بنفسو رباهم على الصراحة والصدق والرجلة مكيعرفووش يكذبو جاسم ماغايكدبش عليك فحتى شيء أشيماء خصوصا فالأمور لي كيتعلق بيه هو ممكن يخبي شيء كيتعلق بيك نتي باش يحميك مثلا أما يكذب عليك فشيء دارو ولا ماداروش هو ماغايكذبش فا فكري مزيان بالعقل ماشي بالعاطفة

(شيماء تنهدات بألم وهي فحظن الجدة وكتفكر فكلامها …..
و الجدة بقات كدوز يدها بحنية على شعر شيماء لي معنقاها حتى نعسات والجدة تنهدات ومدات يدها خدات هاتفها وضيقات عينيها كتحاول تكتب ميساج لجاسم ومع مكتشوفش القرب والنضاضر بعاد عليها ويلا تحركات غا تفيق شيماء … فبقات نص ساعة وهي كتقاتل تكتب ميساج كتباتليه بلي شيماء جات نعسات حداها وراها بيخير وناعسة مايتشوش عليها ويرتاح حتى للصباح ويهضرو …

🍀🍀🍀
قبل ذقائق
جاسم لي اختفى من أمام شيماء حيت هضرتها كل كلمة كانت كتقولها كأنها كدوز عليه بموس حافي كذبحوو وباش يغوت عليها وهي فتلك الحالة ولا يمد يدو عليها مستحيل فا فظل ينساحب على أنو يسمعها كتقوليه يطلقها أولا يسمعها كلام قاسي ويجرحها ويعصبها خاف طراليها شيحاجة تاني …فاختفى وظهر فمكتبو نفس المكتب ليكانت فيه شيماء كتفرج فالألبوم دالصور …غير ظهر فيه وبدأ كيهرس وكيضرب قبلو رونو كولو حتى من الحائط ماسلمش منو كسر كل شيء حتى مابقاليه مايهرس …وجلس على الأرض شاد راسو لي كيحرقو من الألم وهو كيفكر فالموقف كولو وكلام شيماء كيتعاود أمامو وكلمت طلقني غاتحمقو كتعاود فدماغو مرة ومرات متعددة حس بصعوبة أنها تقتانع أو تيق فكلامو وهاذشي ولد عندو إحساس فظييع فكرة تخليه وماتبقاش تيق فيه ومابقاش تخليه يقرب منها خلاوه غايحماق ناض من مكانو واختى ظهر فجناهم خرج عيونو فالسرير الفارغ شاف فكل الجناح مابانتش ليه وهو يشوف الخاتم كيلمع فوق لكوافوز سرط ريقو وتوجه ليه هزو ويدو كترعد ودقات قلبو تسارعات فكر فإنها خرجات أو مشات فحالها حتى قاطعو رنين رسالة الجدة… جبد الهاتف بسرعة يشوف ظنا منو ليكارد لي غايكونو تاني مانعينها من الخروج …حتى قرأ رسالت الجدة عاد تنهد براحة وجلس فاشل على السرير وهو كيشوف فالخاتم ديالها ببن يديه …🔮#الوحش_ذات_القزحيتين🔮

الجزء233

🍀🍀🍀

الصباح الساعة 10 فألمانيا برلين فقصر آل رونانوف ….وبالظبط فقاعة محكمة المتحولين فقصر آل رومانوف : جالس نيكولاي والأربعة العضماء …. ليوجين سكاي براندون وسالفادور … كيتحاورو ويخططو وليوجين معصب وكيمشي ويجي …))

ليوجين : مرت تلاث أيام من نهار سيفطناليه الطلب الرسمي بالحضووور ومزال ماجا أشش كيحساابلييه رااسو حتى يخاالف أواامر المحكمة أصلا كل لستاركس حاسين برااسهم كيحسااابليهم نفسهم أقوى المتحولين وفووق القانون

نيكولاي ضحك باستهزاء ) من نيتك أليوجين أشمن قانون ناصر مادار تاحاجة باش تعيط ليه عن طريق طلب رسمي من المحكمة للإمتثال كأنو مجرم وخالف القانون وعيطتيليه لمحاكمتو …. هو عارف راسو ماداير والو فا علاش غايمتاثل ويجي

سالفادور : ولكن أنيكولاي الطلب الرسمي المختوم بختم المحكمة العليا للمتحولين أي واحد شكوون ما كان وصلو هاذ الطلب إلا وخاسو يحضر

سكاي : وشكون قاليكم هو ماغايجيش ماتنساوش البعد والمسافة بين ألمانيا والجزيرة لي هو فيها خاس الطلب وقت باش يوصلو عاد غايجي

ليوجين : فيينو هو الوقت مااعندنااش خاسنا نقتلوو جايم فأسرع وقت

((نيكولاي يلاه غاينطق حتى تحل عليهم الباب ودخل إيفان كيصفر ويديه فجيابو وتمشي بخطوات راقصة داز من حداهم وطلع للمنصة لي عليها الكراسي الذهبية الخمس دأعضاء المحكمة وجلس على الكرسي لي لوسط الخاص برئيس المحكمة الحالي لي هو نيكولاي ….إيفان جلس كيصفر وتفطح فوق الكرسي ودار رجل على رجل كيشووف فيهم وهم بخمسة كيشوفو فيه شكايصنع وداخل عليهم بلا أحم وبلا دستور …))

نيكولا وقف وخنزر فيه ونطق ) شفتي نتااا أخرتك على يدي بهاذ لفعااايل ديالكنيكولا وقف وخنزر فيه ونطق ) شفتي نتااا أخرتك على يدي بهاذ لفعااايل ديالك

إيفان تزلع بالضحك ) أخرتي أجدي عمرك تحلم أنها تكون علي يديك

نيكولا : غاتخرج فحالك أحسن واش مكتشوفناااش مجتمعين فأمر مهم ودااخل بدون استأذان لا وزوينة جالسلي بلاصتي

إيفان : وزويين كرسيك زيغ أجدي إيمتا غاتنقل ليا رئاسة المحكمة نشد بلاصتك أجدي لعزييز

نيكولاي : واش كاطنز واش أنااا قريب نطير من هاذ الكرسي ومن لقصر كوولو ونت كاتقوليااا نسلمليك المنصب درئيس المحكمة نتااا بااش ماتعاونييش نلقاو حل ونتا والا علابالك مامسوووقش أجي بعدا فيين داكشيي ليقلتيلي قلتي غاتجييبلي الدلييل على أن باربرة آل ستارك كانت حامل من بشري فيينو الدليل؟؟!

إيفان زييير على يديه وتسيف كره جدو ينطق باسمها ولكنو ضبط نفسو وحافظ على برود ملامحو …ووقف تمشى وجلس حداهم على الطاولة فين مجمعين )

إيفان: بف أجدي كانت معلوماتي حول الموضوع غلط لبنت معمرها كانت حاملة

نيكولاي خرج فيه عينيه ) ياك قلتيي أن جاسم بفمو اعتارفلك بالأمر

إيفان : كان كيتستافزني المهم قولولي خطتكم باش نعاونكم أش ناويين ديرو لآل ستارك

نيكولاي والأربعة ليمعاه كيشوفو فبعض ونيكولاي كيشوف فإيفان باستغراب …نيكولاي عااارف إيفان مزيان وكيعرفوو ملي كيكذب )

نيكولاي : نت ماشي عضو من أعضاء المحكمة أ إيفان باش نخبروك بمخططاتنا فنوض سير فخالك حسن ليك

إيفان : ياك أجدي أنا خلفك فالمنصب ماشي هادشي علاش كنتي كاتحرث عليا من صغري فامنحقي نعرف كل أسرار آل رومانوف كنبقى واحد منهم أجدي أولا لا

(نيكولاي مستغرب من طريقة كلام إيفان الجديدة وحس بشيء ما غريب في الموضوع ونطق )

نيكولاي : نوض خرج أ إيفان وبعد من مك وتخاريفها راها حمقة مرة تبغيك ومرة تجري عليك أصلا كنفكر نردها لسبيطار الحماق

(إيفان زييير على يدو بزز امتالك أعصابو فهم بلي جدو شك أن مو عاوداتليه شيحاجة …ابتاسم وشاف فجدو ونطق )

إيفان : عاارف أجدي مي غير كتهتر وأصلا كل هضرتها فشكل مسكينة حمقة دير لي بانليك فأمرها مكيهمنيش ديها لسبيطار ولا لي عجبك (وقف وشاف فيهم ) كنت آمل تخليوني نعاونكم ولكن أجدي ماخليتينيش

نيكولاي : ماعندك مادير معانا مهمتك تتسنى أوامري ودير أش كنقوليك وبس بدون ماتسول

إيفان : ياس ياس كيديما أجدو أواامرك على راسي كون هاني يلاه خليتكم تخططو آه وخططو مزيان جاسم راه ماساهلش (واستدار يمشي حتى طيح هاتفو بلعاني شاف فيهم وضحك وتحنى يهزو وشد فالطاولة وبسرعة وخفة وبلامايشوفوه لسق جهاز دائري صغيير أسفل الطاولة هز هاتفو ووقف كيقاد سروالو وتمشى خارج ونطق

إيفان : يلاه تشااو

((خرج خلاهم وسد الباب ابتاسم بشر ومشا وهو غادي هز هاتفو دخل لمحادثتو مع باربرة لقاها تاني سادة وكيحاول يشغل الكاميرة لقا الهاتف ديالها طافي وخنزر

: إيفان : ياااك يا إيفلينتي (شيماء) وقطعتي على خوك الضوء والماء لبارح نهار كولو واليوم ماشفتش باربرتي أش داك أختيي تقولي لديك لهبيلة راني كنشوفها من كاميرة السيلفي دالهاتف خليتيني مقطووع ولكن مابيكش دغيا استنتجتي الأمر خاس ذهبية الشعر خاصتي تتعلم منك شوي دتاحراميات ياااس النية بزاف خايبة هاذ الوقت ههههخ شيطانة بحال خوك قرييب نتلاقاااو يا إيفليينة إيفان ….

(إيفان كمل طريقو فاتجاه جناح مو ليماشافهاش من نهار خلاها فالفيلة بوحدها …طلع بخطوات سريعة فالدرج حتى لجناحها ودق ودخل لقاها متكية وعاطياه بالظهر ومظلمة الجناح …)

إيميليا : خرجو مابغيتش ناكل غير خرجو(إيفان تنهد وتوجه جلس حداها وحط يدو على كتفها وهي استدارت غير شافتو خرجات عينيها وطارت عنقاتو كتبكي… أما إيفان زير على يديه ملي شاف حالتها عيونها منفوخين حمرين ومشعككة الشيء لي كيدل على تأزم نفسيتها مرة أخرى )

إيميليا : هئ حبيبي هئ قلت صاف خسرتك وعمرك ترجع عند مك

إيفان : عمري نخليك أو تخسريني أمي غير تهدني

إيميليا : شافت فيه وحطات يديها على حناكو ) واش واش سمحتي لياا أولدي

إيفان : مادرتي لية والو أمي دابا سمعيني خاسك توكضي وديري لي غانقوليك عليه

إيميليا حركاتليه راسها بواخا )

إيفان : بغيتك تخرجي عينيك فنيكولاي وتقوليلو غاتفضحي سر الهجناء

إيميليا صفارت ولات تفتف ) ششنو واش واش حماقتي

إيفان : تهدني أمي ماتكونيش خوافة ناري (هضر بصوت منخفظ ) خاس تانتي تعلمي تخراج لعينين ولقصوحية من بنتك

إيميليا : شنو

إيفان : سمعي ملي غاتقوليليه هكاك هو فلبلاصة غايعيط ليهم يديوك لسبيطار الحماق يحبسك فيه تاني

إيميليا تبلوكات وتصدمات …إيفان تنهد وشد يدها )

إيفان : سمعي خاسك تخرجي من القصر ياك باش نقدرو نمشيو للمغرب

إيميليا فرحات ) واش خديتي إذن الدخول واش تواصلتي مع لستاركس واش غايعاونوني لقا بنتي واش قبلو بطلب اللجوء و..

إيفان قاطعها : واامي سمعيني غاتديري راسك هبيلة ياك غايجيو من سبيطار يديوك لمستشفى الأمراض العقلية ياك وغاادخليليه برجليك وأنا غانتكلف بالباقي غانخرجك منو لغد ليه وغانحط مكانك مرأة أخرى كلشي واجد وخططتليه ملي غانخرجك مباشرة غانمشيو فطائرة خاصة للمغرب جدي ماخاسوووش يعرفنا خرجنا خصوصا نتي من ألمانيا غايحسابليه أنك مزال فسبيطار وأنا غانبرر ليه غيابي بسفري للمغرب باش نعاونو فهمتي يلا عرفك فالمغرب ماغايخلييكش أمي وهو عارفك عارفة بسر الهجناء ويلا عرفك لجأتي للستاركس ماغايسكتتش غايخافك تفرشي ليهم كل شيء غايدير أي شيء باش يردك لألمانيا مبقيتش كنتيق فيه أمي يقدر ببساطة يعطي للنخبة أمر باش يجيبوك على أساس خالفتي القانون ودخلتي للمغرب بدون إذن وغايصدق مسييفطني نعاقب مي هو غايدير أي شيء باش يسكتك أحسن خليه كيضنك حمقة وفسبيطار هنا فألمانيا

إيميليا : واخا ودابا واش غاندخلو للمغرب بدون إذن ولا كيفاش

إيفان ضحك باستمتاع ) وعلاه وشنو راه خاس ندير سيربرااايز لنسيبي لعزييز أحح الحمااس🔮#الوحش_ذات_القزحيتين🔮

الجزء:234

إيميليا : إيفان أش كتخربق مافهمتش راه غنتسماو تعدينا حدودهم

إيفان : تت غانسيبي هداك أمي ماتخافيش وهو غايفرح بزاااف فاش يشووفني

إيميليا : كيفاش نسيبك واش فيك سخانة أ إيفان

إيفان : خلي تانوصلو للمغرب وغاتفهمي المهم الآن تسناي إشارتي منلي نعلمك وطبقي أش قلتليك بيني لجدي لعزيز شحال نتي مقطعة لوراق ألوليدة فهمتيني ياك

إيميليا : فية لخلعة أ إيفان

إيفان ضحك ) خخخ تي غير قوليلي واش كل الشجاعة ديالك رضعتيها لبنتك فداك الشهر لي جلساتو معاك

إيميليا خرجات فيه عينيها ) إييفلين واش لقيتيها

إيفان : بغيتي تشوفيها إذن خلي خوفك جنب وركزي معايا نطبقو هادشي لي قلت ليك أمي خاسك تكوني فالمغرب ونيكوااي كيحسابليه راك فسبيطار الحماق فاألمانيا واش فهمتي

إيميليا : واخا إيمتا نواجهو

إيفان : حتى نعلمك ونعطيك الإشارة عاد تحركي غانسيفطلك مسج ممكن فالغد ولا بعدو المهم فهاذ الأيام غانمشيو للمغرب خاس غير نتأكد من شيء مهم

إيميليا : شنو هو

إيفان : ناصر آل ستارك

إيميليا طرطقات فيه عينيها ) واش واش عرفتي بمخططهم أنا سمعتهم كيهضرو بغاو يسيفطو العم يقتل ولد خوه

إيفان سمعت أمي وكنسمع كل شيء (أشار ليها لودنو لي فيها عدسة صغيرة كيسمع عن طريقها كل شيء كيقولوه عن طريق جهاز التنصت ليحط ليهم تحت الطبلة )

إيميليا : خاس نعلمو لستاركس

إيفان : إيااه وهاذا غايكون هو لبليزير لي غاندير فيه باش يتيق فيا (جاسم) المهم غانمشي الآن ونتي حاولي ماتتقابليش مع نيكولاي حتى نرسلك الرسالة عاد تحركي

إيميليا شدات يدو ) فين غادي بق معايا

إيفان باس يدها وشاف فيها ) تيقيني أمي بلي هاذ القصر وليت غير كندخل ليه كنتخنق وجدي غير كنشوف كمارتو كنتعصب يلا جلست ماغانصبرش وغانخرج فيه ونفضح كل شيء اللهم خليني بعيد حتى نشوف آش غايديرو مع ناصر باش نعرف آش نقول لجاسم وتما ناخدك ونمشيو وبدون رجعة وكنواعدك غانلاقيك مع إيفلين وتعيشي معاها تيقيني غاتصدمي منها ومن شخصيتها حيت تقدري تقولي شخصيتها معاكسة لشخصيتك وبزاااف ألواليدةإيميليا بدات تبكي بالفرحة ) واش واش شفتيها هئ واش تلاقيتيها

إيفان تزلع بالضحك ) واييه وسرفقاتني من أول لقاء أمي أول بنت تسرفقني

إيميليا : ششنو ككيفاش فين إيمتا و

إيفان قاطعها ) ميي تهدني كلشي غاتعرفيه من بعد المهم أنها بيخير وقريب غانتلاقاوها خاس نمشي دابا تهلاي فراسك (باس راسها وناض كيصفر خرج …وإيميليا فرحات وبزاف ناضت كتجري جمعات كل صورها هي وماجد وصور إيفلين(شيماء) ملي يلاه تزادت توريهم ليها ملي تلاقاها )

🍀🍀🍀

المغرب كازا قصر آلستارك فجناح شيماء وجاسم ….: الساعة 11 صباحا

(شيماء ناعسة حتى بدات تفيق وهي كتحس بنفسها مبعوجة هزات راسها كتلقا جاسم فوقها راسو فوق صدرها معنقها وناعس بصدرو العاري وتحت عيونو أسود وباين فيه العياء …طرطقات فيه عينيها هزات راسها شافت نفسها بشوميز دو نوي حيد ليها الفستان …وشافت الجناح مافهمات والو ياك نعسات حدا الجدة فجناحها صبحات حداه لا ومعنقها و ناعس فوقها ومبدليها حوايجها…
شيماء تنهدات ورجعات تكات كتفكر وتفكر فكل شيء وفكلام الجدة …ضرها راسها بالتفكير هزات يدها تحطها على راسها حتى حسات بصبعها تقيل شافت لقات خاتمها رجع لمكانو وحيت دياموندة كبير فهو تقيل ..عرفاتو هو لي رجعوليها ..ضرها قلبها دمعو عينيها حتى بدات تبكي ماعارفاش أش دير هي أصلا مافاهماش علاش مانعسش حداها تلك الليلة ونعس فالبالكون علاش مارجعش وجلس فالشركة علاش مضسر عليه السكرتيرة …شيماء عرفاتو مخانهاش ولكن هي كتفكر فأنو ماخانهاش حيت هي وصلات فالوقت المناسب أما كون مامشاتش أش كان غايوقع بينو وبينها …. افكار تديها وتجيبها وهي كتبكي وتشهق وشهقاتها خلاوه فاق حل عيونو وهز راسو من على صدرها شاف فيها بعيونو لي مزال حمرين والتعب وااضح عليه ومد يدو كيمسحلها المدوع ونطق بصوت هادئ

جاسم : شووت والله أشيماء ماكاين شي سبب يخليك تبكي كنقسم ليك ماخنتك أو درت شيحاجة وعمري نخونك

شيماء : نوض من عليا أجاسم

جاسم : باسها فجبهتها ونطق) كنقسم ليك بمعزة مي وبا عندي بروحهم يما خنتك أو نويت أو فكرت نخونك وعمرني نخونك

شيماء ولات صفرة بغات تنوض ولكنو متقل عليها وبزز نطقات ) ججاسم نوض من عليا

جاسم : شيماء أش بغيتيني ندير واش نمشي نجيبهاليك تقوليك بلي ماقربتش منها أو نقتلها غير قوليلي ديرها والله حتى نديرها

(شيماء مابقاتش قادة تهضر مدات يدها كضرب فصدرو العاري ينوض عليها وهي مزية على فمها …وجاسم كيشوفيها كضرب فيه مافهم والو يلاه غايهضر وهي تقيا عليه جابتهاليه فوجهو … وهو غمض عينيه وابتاسم وهزها بسرع للحمام تكاها على لافابو تاكملات الردان غسل ليها وحطها على فوطوي تما وهو غسل وجهو وصدرو وجلس حداها عطاها دواها لي كيحيدلها الدوخة دالصباح خداتو وهو كيشوفيها وكيدوز يدو على راسها …)

جاسم: واش شوية

شيماء خنزرات فيه ) عييت نقوليك نوض حيد ونتا مابغيتيش أحم كنعتادر ماقصدتش نتقيا عليك

جاسم : المرة التانية لي كتقياي عليا

شيماء : بصوت منخفض (تستاهل)

جاسم سمعها ) واخا إذن بغيت اعتدار من نوع خاص

شيماء شافت فيه وهو تحنا باسها من فمها هي تاكانت غاتغمظ عيونها تتجاوب معاه ولكن دفعاتو وتكعدات مخنزرة فيه )

شيماء : سمع أجاسم ماخنتينيش ياك و فهمتها ولكن ماغانساش ملي كنت كنقوليك عليها ونت رادني موسوسة وماغانساش نهار كولو كنتسناك ونت فالشركة مخليني بوحدي ولا حتى منظركم وهي حاطة يدها عليك وقريبة ليك

جاسم : شيماء سمعي ماكنتش فالشركة حيت ماباغيش نشوفك ولا هارب منك ومانعستش فالبالكون حيت ماباغيش نعس حداك بلعكس تيقيني

شيماء : جاسم خليني نفكر فهادشي كولو باش نعرف أش ندير ومن هنا لتما مابغيتش تقرب مني (وناضت تخطاتو وخرجات وهو بق مكانو مزيير على يديه …يتبع🎩#وحش_ذات_القزحيتين🎩

✏للكاتبة ✏ chaymae ouaj

🍀الجزء 235🍀
(تتمة للجزء السابق)

شيماء خرجات من الحمام وخلات جاسم تما توجهات للدريسينغ روم بدلات عليها لبسات (الصورة) قادات ميك أب وحطات مجوهراتها وخرجات من دريسينغ روم يلاه حطات يدها تحل الباب تخرج حتى شدها من يدها ودورها مخنزر …

جاسم لي غير بفوطة على نصو وشعرو فازك خرج من الدوش وشافها كيغادا مسرعة جيهت الباب اختفى وظهر موراها وشد يدها دورها وكيشوف فيها كلها شاف الخاتم مزال فيدها عاد تهدن و نطق )

جاسم : فين غاديا

شيماء كتشوف فيه مخلوع فهمات أنو ظنها غادا بحالها وجاوباتو بهدوء)

شيماء : غير عند جاكلين ناخد حيواناتي

جاسم : تسناي نلبس بسرعة ونهبطو بجوج (وطلقها واختفى بسرعة للدريسينغ روم يلبس )

شيماء : أييه راه غانتسناك لمعفر لاخر ماشي بهاذ السهوولة باش مرة أخرى نقوليك شيحاجة وتيقنيي ماشي تردني هبيلة أنا نوريك ( متسناتوش خرجات كتمشى بسرعة حتى لجناح جاكلين ويلاه غادق لباب تاحلو دياب لي غير شافها تاني أمام باب جناحو خرج فيها عينيه…أما هي ضربات فيه واااحد تخنزرة تقول شوية وطير تنتفو )

دياب : أش تاني شوووفي راه ماغاندييك لحتى بلاصة هاذالمرة بينك وبينو شوفي هانتي (وراها حنكو ) من لبارح وأنا نديرليها فالتلج ومابغات تفش دقاتو خااايبين أختي

شيماء ميقات فيه ) بلا بلا بلا واناري شحال كتهضر وزايدووون مابغيتش تديني لتابلاصة وماتهضرنييش

دياب : يااك علاش أش درت ليك أنا

شيماء خنزرات فيه ودارت يديها على جنابها وكتهضر ) ونتااا لبارح فديك الشركة قتليك ردني فحالي للقصر ياك نتا لي جبتيني ونتا تردني ونتا قلتيلي لا بقاي جلسو تحاورو (كتعيب فيه ) ني ني ني ألخوااف

دياب غمض عينيه وكيهضر بكل ثقة ) : آييه خواااف أختي مع راجلك خواااف وفوق خواف و بصحتي ياالاه

شيماء : أععع غانتفك

دياب شافها تعصبات استفزها بزز حبس الضحكة ): أحم صافي ماتعصبيش كنعتاادر صافي آه مرة أخرى تقوليلي ديني ولا جيبني (ابتاسم بشر ) غانقوليك لا أختي بينك وبين وحشك

شيماء : ياه على حااااااامض

دياب يلاه غايهضر تاوقف جاسم مور شيماء و مخنننزر وكيتحلف على دياب بعينيه حيت سمع كل حوارهم )

دياب تخلطو فيه الألوان وهضر بالزربة وهو كيشوف فجاسم موراها ) والله العضييم تا مادرت والو هي لي جات عندي دابز معايا

شيماء خنزرات فيهم بزوج ونطقات ) من زييناتك نت ويااه ياعلا ماتهضرونيش بزوج (شافت فدياب ) حيد ندخل عند جاكلين

(دياب هز يديه باستسلام وخواليها الطريق وهي حلات الباب دخلات وسداتو بزعاف بعدما خنزرات فيهم )

دياب ضور عينو كيشوف فجاسم وكيعراق …. وجاسم خنزر فيه ونطق ….:

جاسم : أخر مرة أديااب تخرجها لأي مكان كاتسمع آخر مرررة تركبها حداك ولا حتى تعاونها فزبايلها أو بربي مانعقل عليك

دياب : أحم راه ماقدرتش نخليها ونت ماكنتيش كتجاوبني فالهاتفدياب : أحم راه ماقدرتش نخليها ونت ماكنتيش كتجاوبني فالهاتف

جاسم غوت ) دياااب كان بإمكانك تهدنها حتى نجييي وتمنعها تهبط تتواجه مع ليكارد ولكن نت حددتيليها موقعي وعطيتيها الإشارة باش تجيي عندي كون تآذات ولا ولدي بربي تاندمك أدياب

دياب : وصاف أصاحبي كنعتاذر غير خفت عليها حيت كانت كتبكي عليك وو… (شاف جاسم قرب يطير عليه وهو يقلب الموضوع) أحم ججدي آه جدي راه جاي فالطريق راه عاودليه فيليكس كل شيء بخصوص إيميليا وعلاقتها المحتملة بشيماء عاودليه غير فالهاتف وهو جاي وحتى عمي علي وعمي معاذ فالليل غايكونو هنا

جاسم خرج فيه عينيه ) واش عاودتوليه كل شيء

دياب : لا أحم حقيقة شكوكنا بخصوص حقيقة موت عمي أسد وخالتي ريبيكا لا ماعاودناش ليه هادشي

جاسم : عندااك شيحد فيكم يجبدليه الموضوع أو لأي واحد آخر فالعائلة

دياب : أش ناوي دير بخصوص هاذ الموضوع

جاسم : لي خاسو يدار
🍀🍀
داخل جناح جاكلين و دياب دخلات شيماء للجناح ولقات جاكلين ومعاها تايغر النمر فدريسينغ روم ديالها دخلات جلسات معاها جنب تايغر …جاكلين كتقاد مكياجها وهي كتشوف فشيماء لي باينة فيها معصبة وطايرة ليها …)

جاكلين : شيماء

شيماء : نعام

جاكلين : ناضت من مكانها وجلسات حداها شدات يديها ) شوفي أحم واخا غانتدخل ولكن المهم دياب عاودلي كل شيء لبارح بغيت غير نقوليك بلي خوية جاسم مستحيل يخونك

شيماء : عرفت أجاكلين أنا فكرت مزيان فهادشي لبارح ملي شفتها قريبة منو تصدمت وتعميت …ولكن فالليل كلام الجدة هذنني وحقيقة أنو هاني أنا عرفت وفهمت جاسم مايخونيش (تنهدات ) ولكن المشكل ماشي هنا المشكل منلي كنت كنتعصب بسبب مكالماتها ليه وملي كنقوليه راها نيتها مامزياناش هو ماتسوقليش وما عبرش رئيي وماداهاش فأن الأمر كيزعجني إذن خليه

جاكلين : علاش راسك قاصح المهم واش تبغي تشوفي شنو وقع فالمكتب لبارح فالليل

شيماء : خرجات فيها عينيها ) وكيغاديري

جاكلين : شووت تسناي (ناضت كتجري جابت حاسوب دياب ورجعات جلسات حدا شيماء وبدات تخربق فالحاسوب وشيماء كتشووف فيها )

شيماء : دابا اش كديري

جاكلين : حتى أنا هاكر واخا مانوصلش حتى للربع فمهارات دياب ولكن مابياش أنا دابا كنختارق كاميرات مكتب جاسم واخا راه غايعيق بيا فلبلاصة يقدر يوصلو إشعار فهاتفو أو حاسوبو ولكن غايحسابلو دياب حيت كنختارقهم من حاسوب دياب و وأصلا سيسطيم كل الكاميرات عند دياب هنا الأمر سهل جدا هانتي هووب هانا اختارقتهم وهااااا التسجيل لبارح نهار كولو غاتعرفي جاسم معاياش دخل للشركة وشنو وقع وكل شيء…

شيماء خدات الحاسوب عندها كاتفرج من اللحظة ليوصل فيها جاسم ودخل للمكتب حتى للحظة ليدخلات عليه هي ودياب ….شافت كل شيء صوت وصورة وولات حمرا بالأعصاب

شيماء : صووبيصة لمدودة لمزغبة شفتييها لقحبة كانت بحوايج دالخدمة وخرجات بدلات فطواليط لكلبة يييخ ماشبعتش من تريااشها لبارح غاكان فيا لوجع أما نلوح مها من ديك الطبقة تجي مزلعة فالأرض

جاكلين : شفتي أن خوية جاسم مادار والو شفتي كيضارفيها

شيماء : واراه عرفتو ماخانيش أجاكلين غير لبارح تعصبت وصاف وبصراحة أثر فية الموقف بزاف أنا دابا كنتجاهلو بغيت نوريه باش مرة أخرى ملي نقوليه شيحاجة مايكذبنييش ولكن بربيي لاعاود حلم تكون عندووو سكرتيرة

جاكلين : إوا نتي تعرفي أنا نوض لبس باش نخرجو راه دياب كيتسناني برا(شيماء كتعاود فالفيديو عدة مرات وهي كتشوف فالحالة لي دخل فيها جاسم للمكتب ضرها قلبها وهي كتشوف فيه باين فيه العياء وأنو مهموم ….. تفكرات كلامها ليه فالأمس حسات بفظاعت أش قالت ليه وهو مادار حتى ردت فعل خايبة تجاهها ما غوت ماقاليها ولو كلمة تجرحها (تنهظات ) وهي كتذكر قسمو ليها وأنو حلف بروح مو وباه …. عمرو عينيها بالدموع مافهماتش مالها تعمات فليلة الأمس ندمات مكانش خاسها تقوليه كلام قاسي بحال هماك ….كملات الفيديو و ركزات نظرها فيد جاسم لي هاز فيها قرعة دالشراب لي نساات أمرها كليا …. هزات عينيها من على الحاسوب وشافت فجاكلين )

شيماء : جاكلين أحم واش ماقاليكش دياب أشنو هي نوع المشاكل لي عندهم فالخدمة

جاكلين : لا

شيماء : واخا يلا كملتي يلاه نخرجو
جاكلين شربات دواها وناضت هي شيماء خرجو لقاو دياب وجاسم مزالين برى دالجناح كيتسناوهم …شيماء شافت فجاسم وتقدمات شداتو من يدو وعينيها فعينو )

شيماء : بغيت نهضر معاك

((جاسم حركلها راسو بواخا وشدها من خصرها واختفى بها لجناحم … ظهرو فالجناح وهو مزال شادها من خصرها ملسقها معاه كيشوف فعويناتها بحب…))

شيماء بعدات منو شوية باش تقدر تهضر شافت فيه بحدة ونطقات )

شيماء : واش كتشرب ديما

جاسم : لا مرة مرة ملي كنكون معصب

شيماء : واخا مالك أجاسم اش ليخلاك فديك الحالة لبارح أش واقع معاك

جاسم قرب منها وشد يدها ) حتى لمن بعد وغاتعرفي كل شيء

شيماء : لا دابا شنو هو الموضوع ماشي لخدمة ياك إذن شرحلي مالك أجاسم واش

جاسم : شيماء ماعندك مادير بالمشاكل

شيماء قاطعاتو ) : واش النخبة والمحكمة واش الموضوع عندو علاقة بترشحك للرئاسة🔮#الوحش_ذات_القزحيتين🔮

الجزء:236

جاسم : شيماء ماعندك مادير بالمشاكل

شيماء قاطعاتو ) : واش النخبة والمحكمة واش الموضوع عندو علاقة بترشحك للرئاسة

جاسم تنهد عرفها ماغاتفاكش معاه حتى تعرف وهو مايقدرش يكذب فقرر يقوليها نصف الحقيقة ) جاسم : اكتاشفت أن موت مي وبا ماكانش حادث كان مقصود شيواحد سيفط ليهم متحول بنفس قوى الواليد التحكم بالمعادن كان راكب معاهم فنفس الطائرة وهو ليطيحها بيهم عن طريق تفجير محركها …

شيماء حلات عينيها من الصدمة وتخلطو عليها الأحاسيس عاد فهمات مالو وعلاش ماجاش نهار كولو للقصر فالأمس ورغبتو فأنو يبق بوحدو حسات بالذنب من جيهتو إكتر وحسات نفسها بلاصت ماتواسيه زادت كملات عليه عينيها عمرو دموع وهي كتشوف فيه وجاسم مد يديه حطهم على حناكها … )

جاسم : كنت محتاج نجلس بوحدي نفكر عارف خليتك بوحدك ولكن تفكيري كان مخربق ماقدرتش نرجع للقصر فالحالة لي كنت فيها كنعتاذر

شيماء بداو دموعها كينزلو وطارت عليه عنقاتو وهو تنهد براحة وزير عليها وخشى وجهو فعنقها )

شيماء : شكون

جاسم نطق وهو مزالو مخشي فعنقها) شكون لي شكون

شيماء : شكون سيفطليهم داك المتحول هئ شكون تسبب فموتهم

جاسم خرج راسو من حظنها وشاف فيها بتوتر …شيماء نطقات وهي كتشوف فعينيه )

شيماء : نيكولاي ياك

جاسم : وشكون غايكون من غيرو هو والأربعة لي معاه

شيماء : وإيفان

جاسم حركلها راسو بلا ) إيفان فذلك الوقت كان طفل عندو عاماين

شيماء : آه لكنو دابا كبير أكيد مساند جدو وعارف بكل أفعالو الجديدة والقديمة عرفتي ديك العائلة كلها خاسهم الإبادة الجماعية وحوش فهيئة بشر

جاسم سرط ريقو وهو كيشوف فيها …خدا يدها باسهم ونطق ) تهدني هادشي خليك بعيدة عليه أنا عاودتليك غير باش ماتبقايش شاكة ومقلقة مني

شيماء تنترات منو ) وشكوون قاليك راني صاف سمحت ليك نت أجاسم تانقوليك ديك زبيلة حاطة عينيها عليك ونتا..

جاسم قاطعها ) واخا فهمت أنا ماتيقتكش آه ماكنتش بغيت نجري عليها غير هكاك حيت تيقيني كنقسم ليك عمرها تجرآت عليا حتى للبارح وأنا غلطت ملي ماسمعتش منك كنعتاذر

شيماء : سمع آخر مرة أجاسم نلقا شيوحدة مقربة منك .. والسكرتيراااااات ممنوع بغيتي سكرتيرة خدمني معاك نقادلك مواعيدك وأي شيء بغيتيه ولكن باش تجيبلي منيكة تبقا معاك نهار كولو فالشركة مستحيل أجاسم لا دابا لا من بعد أو خمدم راجل فالمنصب يقادليك مواعيدك أو خدمني أنا أو ها باربرة خدمها بحرا تلف شوية الوقت سمعتي أجاسم آخر مرة

جاسم ابتاسم ) إذن سمحتي ليا

شيماء ربعات يدها كتفكر مدة ونطقات ) : لا مزاالا قضيت أنك نعستي فلبالكون وخليتيني و..

جاسم تنهد و قاطعها بأنو هزها وداها للسرير تكاها وتكا عليها …وشيماء مطرطقة فيه عينيها …

شيماء : أش كدير

جاسم : كنشرحليك علاش نعست ديك ليلة فلبالكون

شيماء كتشوفو مد يدو قسمليها حوايجها على زوج كراخ تقطعو كلهم لا اللبسة الفوقانية والا السوتيان وسترينك وهي بزربة غطات صدرها بيديها مخرجة فيه عينيها )

شيماء : جااسم حماقيتي أشمن
شرح هذا

🔞🔞🔞🔞 هنا شوي دالسفالة لي مابغتهاش تنقز 🔞🔞🔞🔞

شيماء : جااسم حماقيتي أشمن
شرح هذا
جاسم : تت شرح تطبيقيشيماء : جااسم حماقيتي أشمن
شرح هذا
جاسم : تت شرح تطبيقي (غمزها مبتاسم ومد يدو حيدلها يدها من على صدرها وتحنى خشا راسمو بينهم وهي تزنكات وكلها كترعد من حر الشهوة والرغبة هي موحشاه وهو أكتر …أما جاسم كان ناوي غير يشرحلها أنو كان مشهيها فتلك الليلة لدرجة ماقدرش ينعس حداها خاف عليها من نفسو وغريزتو …ولكن غير دخل فصدرها نسى نفسو وكل شيء ولا كولو عرقان مد يديه حيد لفيسة ليلابس

جاسم : نطق بزز وهو كيلهث ) ديك ليلة تشهيتك حد الجنون ماقدرتش نصبر الماء بارد وماقضاش معايا خفت نآذيك دكشي باش خرجت نعست فلبالكون

شيماء سرطات ريقها ويالاه غاتهضر حتى شافتو كيحيد سروالو توترات )

شيماء : ججاسم الجنين والطبيبة قالت

جاسم حيدو لاحو وتكاعليها كولو كيلهث من حر الشهوة والرغبة ونطق بصوت هادئ ) شووت غير سطحيا ماقادرش نصبر كنواعدك ماغانآذيكش..
🔞🔞🔞🔞🔞🔞🔞🔞

🍀🍀🍀🍀

فأسفل القصر لبنات مجمعات فطرو كلهم مع الشباب لي خرجو من بعد كل واحد لأشغالو وبقاو بوحدهم فصالة مجمعات فحين الجدة وسوزي واقفين فالمطبخ على تجهيز الغذاء ….وهيلدا مشات لورشتها لتصميم الأزياء ….

فصالة البنات كلهن إلا شيماء … مجمعات على أليشا لي كاتعاودليهم على فيليكس الجديد وكل شيء وقع معاهم…. وحيدات خاتم الفراشات التلاث لي ركبليها فالجبل ووراتوليهم (الخاتم في الصورة )

أيار : شادة الفراشة القرمزية وحالة فمها ) واااو على خوية وشحال صدق رومنسي الخاتم كيحمق كيووتأيار : شادة الفراشة القرمزية وحالة فمها ) واااو على خوية وشحال صدق رومنسي الخاتم كيحمق كيووت

تارا : شادة الفراشة الألماسية ) أححح على فليطوكس تاني والتغير الشامل أهياوا عنداك يكونو بدلوه الفضائيين

جاكلين شادة الفراشة الذهبية ) أممم ذوقو رفيع والخاتم كيعكس شخصيتك أ أليشا وفيليكس يستاهل فرصة أخرى

أليشا : آه بصراحة هو تبدل بزاااف

تارا : هو ماتبدلش من ديما هكا غير نظج وصاف

أليشا خنزرات فيها ) بغيتي تقولي حبيبي برهوش

أيار : لا قالتلك كان برهوش نااري ويسمعني شحال هذا ماعطاني شي دقة

أليشا تقندشات وتسيفاات ) : بزااااف عليكم فيليكس الرجولة من الطفولة كان ديما مفرشخنيي وكيغاار عليا آيييه ماشي بحال عدنان وغسان ماكايبينووش كاع ليكم الحب والاهتمام والغييرة

أيار وتارا شافو فبعض وناضو وقفو خنزرو فيها )

أيار : عاودييها ماااشفتييش السبعيين نونوس لي عندي فجنااحي وكل نونوس قدو قداش ومن أرفع الإنواع وبكل الاشكال و الأحجااام كنضل فجناحي نحسبهم واحد بواحد هااا شكون شراهوملي نتي ولا فليطووكسك

تارا : والوررد هااا كل صباح أنا كنفييق كلقا بوكي دالورد حدااا راااسي شكوون حطووولي مثلا نتييي هااا ونتييي يا لبخووشة ملي كتفيقي شكاتلقااي حدااك نبق (ابتاسمات بشر )

أيار : كاتلقا الرييح

أليشا تاهي واقفة أمامهم مخنزرة فيهم قربات طير عليهم وضحكات باستهزاء ) هههه عرفتوو أش كلقاااا حسن من الورد ونونوساات وداكشي دلبرااهش كلقاه هو بنفسووو كنحل عيني كلقاه بعوينااتو زرقين كيتأمل فيااا وكيقولي بلي الليل كوولو كينعس حداااياا يااالاه

لبنات كلهم طرطقو فيها عينيهم )

أيار : خووووية صوبيص والله تانقولها لماما عليه وزاايدوون بزعطااا تا غسااني عينييه زرقيين كيبرييو كيف الدياموندات

أليشا : فيليكسي صوبيص يااك ألمدودة بزاااف علييك غساانك لي صوبيص

تارا طلقاتها بضحكة كتشفا فأيار ) خخخههههخ وااع مي كرشي

أيار : تزنكاات بالأعصاب وهي كتشوف تارا كضحك عليها خنزراات فيها )

أليشا لتارا ): ونتييي لي كضحكي طفرتييه و عدنانك طوالة عواجة حادك غير فالطوولة تاولا كيسلووم كون كان غير عندو العضلات أحح فيليكسي صحيييح وعضلات كرشو واااو ليزابدووو

تارا : حلات فيها عينيها ) ونتيي يااا زبيلة عمرك شفتيي عدناني بصدرو عرياان باش تشوفي عضلاتو وتقولي ماصحيحش بزاااف عليك عدنااني عضلاتوو حسن من فليطوكسك وصدرو بالوشم كييحمق

أليشا : ونتي شفتيه عريان باش تشوفي الوشم

تارا تزنكات ) وسووقك ديها ففليطوكسك🔮#الوحش_ذات_القزحيتين🔮

الجزء: 237

تارا تزنكات ) وسووقك ديها ففليطوكسك

أيار : لتارا ) عبرااات فيك هاهاها (كترد ليها الصرف )

تارا خنزراات فأيار وشافت فأليشا ونطقات ) عرفتي معدرو فيليكس فيك و نتي وجهك غير دلعصا وتسرفييق ونتيي (ل أيار ) وا قوديي

أليشا طرطقات فيها عينيها ): ياااك إوا أجيي لهنااا لبوك

(أليشا طارت على تارا شداتها من الشعر وتارا حتى هي ودخلات معاهم أيار لي مفقوصة منهم بزوج شدات شوي من شعر أليشا وشوي من شعر تارا وبقاو نتف ياماتنتف وجاكلين صدموها حيت كانو كيتعايرو بالداريجة والهندية مافهمات والو تاشافتهوم تشادو

جاكلين : ويلي هداو مالهوم ويلي كيدابزو بصح (شافت فباربرة لي جالسة معاهم ولكن ماهياااش هنا جسد بدون روح وغوتات جاكلين فوجهها تاقفزاتها )

جاكلين : أفكيييهم

باربرة : أأ أويلي مالهم

جاكلين : ماانعرف وشنو هي قوظي (قودي ليسمعاتها من تارا )

(( باربرة خرجات عينيها ف جاكلين وناضت هي وياها تيفكو ولكن واالو التلاثي مشانقات نيت …أليشا هزات وسادة تقيلة يلاه غاضرب تارا للراس حتى فعلات تارا قوت الإختراق وهي تختارقها الوسادة جات فباربرة كلباتها تاطات مخبوطة لور …))

أليشا : أوووبس

باربرة تكعدات صااعرة وشعرها تشعكك خنزرات فأليشا ) أجي لمك نورييك أوبس (طارت عليها وأليشا خرجات عينيها يلاه غاتهرب تاشداتها باربرة تنتف فيها … وأيار وتارا تاهما كيتناتفو وجاكلين لوسط كل مرة تفك جوجات

تارا هزات فاز وخنزرات فأيار ونطقات وهي كتلهث : وشعرها كولو تشعكك ومع كحل وهي بلقا ولكحل ساح وخمج عينيها ولات كتبان كيجنية )

تارا : كتشفاااي فيااا ياك ألعوجة وهاكي (شيرات عليها بالفاز وأيار تجنباتو خواتليه وجا فمراية كبيرة وراقية معلقة فالحيط شتتها كلها …)

أيار لي تاهي تشعككات وكسوتها تقطعات من لكتف ولات كتبان كيدوك الطلابة دميريكان ….شافت فتارا مخرجة فيها عينيها وكتشوف فلمراية لي تهرسات كلها ونطقات )

أيار : وليتي تخدمي معايا السلاح الأبيض أييه واخا (شافت فمجموعة كؤوس كريسطالية طقم رااقي مزين طاولة جنبهم وهي تبتاسم بشر ومشات كتجري وقفات جنب الطاولة وهزات كاس مور كاس كتلوحهم على تارا لي واقفة كترقص وكتفقصها حيت الكيسان كيختارقوها وكيتهبطو مع الحيط كيتهرسو ..وتارا فرحانة بقوتها كترقص وتتقلي السم ل أيار

أيار : تفقصات حيت تارا ماجافيها تا كاس وسالات الطقم كولو فرشخاتو وهي تغوت عليها ) واا رصااي أصحبتي القوى مامعاناش

تارا قلزات ليها ) هاهوا

(عند باربرة لي شادة وسادة دليفوطوي العامرة بالريش وكضرب فأليشا كتبرد فيها كل غدايد إيفان والشمتة لي شمتها ..وأليشا هي الأخرى شادة وسادة وجالسة ضرب فيها والريش والزجاج عمرو كل الصالة لي ولات حالتها الريش كيتطاير فالجو….وجاكلين لوسط عيات تفك وتغوت تاربعات يديها وخلاتهم كتفرج فيهم وهي مافاهمة تاكلمة من هضرتهم …)

أليشا شعرها شد ريزو وعمر بالريش ومكياجها كولو تخلط فوجهها كضرب وتهضر )

أليشا : وا باربرة والله ماقصدت نضربك بيها واحيدي خليني نسلخ دوك جوجات

باربرة تاهي شعرها كولو خسر وحوايجها تكرفصو كضرب وتهضر ) والا خليني نبرد جنوني راني مفقوووصة بغيت نبرررردأليشا عصباتها ماخلاتهاش دوز لتارا وأيار وهي دور بانتليها قرعة دالماد وهزاتها حلاتها وخواتها علييها كلها )

أليشا : بردتي دابا يلاه خليني ندوز لدوك جوجات

(باربرة مغمضة عينيها كتحس الماء هبط معاها كلها حلات عينيها بشر فأليشا لي استدارت تهرب وباربرة تبعاتها شداتها ويلاه غادور عندها أليشا حتى طاحت وطاحت فوقها باربرة وجمعات معاها بعضة فاليد تاطلقات أليشا غوتة تسمعات فكل القصر ….)

😱😱😱😱😱

عند الشباب كلهم لي دخلو فدقة للقصر حيت وقت الغذاء
عدنان ودياب وفيليكس وغسان ومعاهم هارون … داخلين كيتمشاو برجولة وكيتحاورو حتى سمعو غوتت أليشا …فيليكس حس بقلبو غايخرج ومشى كيجري تابع مصدر الصوت وكلهم تابعينو تادخلو للصالة وتصدمو من المنظر لدرجة جمدو مكانهم وجلسو كيتفرجو…)

أليشا : ألعضاااضة أدوبيرماانة والله تانقولها لعمتي هيلدا

باربرة : أنا نوريك (وتحنات تاني كتعضها وأليشا كتغوت )

تارا شادة أيار من شعر وأيار حتى هي )

أيار : طلقيي ونطلق

تارا : طلقيي نتيي لولا

أيار : هاها باغا ديريلي خاوية فعامرة والله مانطلق ألمدودة غسااني حسن من عدنانك

تارا : بزااف علييك ألمقملة عدنااني حسن من غسانك وبكوص عليه يالاه

أيار : وازمرة طلقييي أح شعري

تارا : طلقي نتي بعدة بربي تانقوولها لديااب

أيار : وأناا نقولها لفيليكس غير نتي لي عندك خوووك وخوية حسن من خوك

تارا : بزااف عليك ألبكرة ديابي مكاينش بحاالو وداي زينة لبنات ماشي بحال فليطوكس خدا لبخووشة

((أليشا سمعاتها وهي دفع باربرة شقلباتها وناضت كتجري تلاحت عليهم تاجاو بتلاتة فالأرض وهي تركب أليشا فوق تارا وشداتها من شعرها )

أليشا : أنا بخووشة أشبحة ياجنية ليكادخل فلحيووط ضششششش ليوم نحرش علا بوك سراق زيت تباتي تنقزي

تارا اختارقاتها وهي تقلبها بسهولة وولات هي لفوق وأليشا لتحت وابتاسمات بشر ) بقوتييي ماعندك لا نتي لا بخوووشك ماتصورو مني أي حاجة غاتختااارقنيي لانتي لا عكاربك لا دودك ألمدودة راني أقوى منك بالأضعااف أجي دابا نوريك (يلاه مدات يدها تنتفها تا تلاحت عليهم أيار تنتفهم بجوجات ومعا رمات عليهم كل ثقلها جاو مخبوطات فالأرض بتلاثة ويلاه هزو ريوسهم تالقاو رجلين أمامهم وبقاو هازين ريوسهم تاشافو الشباب كلهم كيشوفو فيهم بصدمة …)هزو ريوسهم تالقاو رجلين أمامهم وبقاو هازين ريوسهم تاشافو الشباب كلهم كيشوفو فيهم بصدمة …)

أليشا جمعات الوقفة ومشات كتجري وقفات أمام فيليكس كتلهث وحالتها حالة الشعر الميك أب كولها مخربقة عمرو فيليكس شافها هكا دايمن كيشوفها أنيقة ومقادة …)

أليشا : مخرجة فيه عينيها لمجلخين وكتشير للبنات )هما هما لي جبدوووني والله تاهوما أيار قالتلي عليك برهووش وشووف (وراتو أتر خفيف لسنان باربرة على يديها ) زرقة لعينين زمرة عضاتنييي

أيار خرجات فيها عينيها ومشات كتجري وقفات أمام غسان وبدات تبكي ) والله تاهما هئ لي جبدوني واش عارفني أنا كنندابز ها دويي أنا كنداابز

غسان كيشوفيها مشعككة وهو مصدوووووم حركليها راسو بلا )

أيار مسحات دموع وابتاسمات بشر ) : هيوا شفتي (شرات لأليشا ) هي قاتلي نت ماكاتبينش ليا الحب والإهتمام هئ (وشيرات لتارا ) وزبيلة لوخرى تشفات فيا وكضحك عليا

تارا خرجات فيها عينيها ومشات كتجري وقفات أمام عدنان ) والله ما هكاااك هووما لي جبدووني أليشا قالتليا نت طوييل وماصحييحش وزبيلة د أيار كضحك وكتشفااا

باربرة وقفات مخنزرة فيهم كلها وغوتات) اللله يعطييكم لعاداب كاملات ألمدودات (ضربات فيهم وخنزرات مزياان فهارون وطلعات صاعرة لجناحها … وهارون مافهم مسكين والو وهو ينساحب تبعها بخطوات سريعة )

جاكلين جات كتجري وقفات أمام دياب كتشوف فيه ببرائة وكترمش فعويناتها ) أنا ماادرت وااالو ماهرست مانتفت ماعرفتش ماالهم كونا جالسيين ياك تاناضو كيتناتفو مافهمتش هضرتهم والهندية مافهمتهاش وعلاش كيدابزو مااانعرف وكونا جالسين تاشقلبو الدنيا

أليشا غوتات ): بسباب تارا

تارا غوتات ): بسباب أليشا

أيار قلزاتليهم بجوج ) : بسباب تارا وأليشا

أليشا : وأياار بسباابك تانتي هانا نجي لحناك (يلاه غاطير عليها وشدها فيليكس)

(قاطعهم صراخ الجدة ليجات كتجري شادة قلبها كتشوف فالصالة ولكيسان ولمراية مخررجة عينيها فالصالون )

الجدة : أوييليي على لباايرااات أويلي على العفريتات لمعفوونات أويلي ميعناتي وصالوني… أوييلي لمرااااية🔮#الوحش_ذات_القزحيتين🔮

الجزء:238

الجدة : أوييليي على لباايرااات أويلي على العفريتات لمعفوونات أويلي ميعناتي وصالوني… أوييلي لمرااااية

(لبنات طارو كل وحدة تخبات مور حبيبها تامن جاكلين تخبات مور دياب …الجدة حيدات سباطها وبدات بأول واحد أمامها دياب …الجدة كضرب وهي كتحاول توصل لجاكلين ضربها ولكن دياب مانعها وكل الدقات كلاهم هو ..)

دياب : أحح أجدة راه هي مادارت والو أحح أوالله أجدة هي أصلا مافاهمة والو فالداريجة

الجدة كاضرب وتهضر ): وامي فقاايصي واميي واجي تشوفي كيسااني دلكريسطاال ليعطيتيني فعرسيي (دازت لعدنان تاهو سلخاتو وهو كيحاول يحامي على تارا طاكا عليها كاع الدقات )

عدنان : أحح أجدة راك كضربيني بالنمرة ربعيين ورجلك شحال كبير أححح وا غي هداي غدا نشريليك لوخرين

الجدة كتحاول توصل لتارا ) أحيد خليني ندووزليها لعفريتة من صغرها وهي رازياني فميعناتي

تارا من مور عدنان كترمش عويناتها فالجدة ونطقات بصراخ ) والللله أجدة ما أنا ليهرستهم هاذ المرة راه أيار لي شيرات عليا بيهم

(الجد خرجات عينيها فأيار لي كطل عليها من مور غسان ومشات كتجري سلخاتو حتى هو بلاصتها وهو كينقز مع كل ضربة كتجي فيه …

غسان : أح هاااح أجدة وااا أحح وا مي وااا جدة واصاف غدا نشريليك مراية وكيسان وبراد وصالو كاع أحح أجدة حميمتك باراكا

الجدة : وااخا يا سلييعفانة ونتي الضريفة فيهم زعمااا ويااا حسرةة نتي الدروييشة

أيار جاوباتها من خلف غسان ) من عاشر قوما أربعين يوما أجدة أصبح منهم ولباراكا فشوشو وأليشا لبخوشا

أليشا جوباتها من مور فيليكس ) واااخا لمووك

(الجدة خلات غسان ومشات كتجري فاتجاه أليشا وفيليكس هاذ الأخير لي خرج فيها عينو وهو كيشوف فيها جاياه تسلخو بداك السباط نمرة ربعين استدار بسرعة شد أليشا واختفى بها

الجدة وقفات كتلهث ) هااا فعايل لبراهش وااجيو تاكلو حقكم هااح مزال مابردت مزاال (استدارك تزيد تسلخهم لقات غاريح كل واحد جر حبيبتو وهرب …..)
🍀🍀🍀🍀

عند باربرة لي خلاتهم صاعلة وتوحهات للدرج طالعة لجناحها حتى وقفها صوتو ….هارون لي تبعها بسرعة ووقف موراها

هارون : أحم آنسة باربرة واش

باربرة قاطعاتو ) سمحليا ولكن أنا عيانة مافيا لي يهضر….
يلاه تحركات تكمل طريقها حتى تجاوزها ووقف أمامها )

هارون: واش مقلقة مني من يوم الحفل ونتي كتتهربي مني

باربرة : هارون ماكانتهربش منك

هارون ابتاسم : واخا إذن أحم واش فكرتي فالأمر أنا متشوق لموافقتك

باربرة : تفكرات تهديد المجهول ليها (إيفان) فأنها ماتعاودش تهضر معاه وترفضو سرطات ريقها ونطقات ) سمع أنا ماكنفكرش فالزواج و..

هارون قاطعها وشد يدها وقرب منها ) سمعيني نتي غير ماكتعرفينيش مزيان وخاسك الفرصة فين تتعرفي عليا أش بانليك نخطبك ومدة الخطبة نتي تتحكمي فيها… وغانبقا نخرجو براحتنا ونهضر معاك براحتي حيت غاتكوني خطيبتي ….و حتى تتعرفي عليا مزيان أما الآن مابيناتنا حتى حاجة رسمية مانقدرش نخرجك أو نجلس معاك كنترجاك وافقي غير على الخطبة

باربرة عينيها عمرو دموع مابقاتش عارفة أش دير وكل تفكيرها فهذاك المجهول … هزات عيونها وشافت فهارون )

باربرة : واش جاسم موافق

هارون : هو أحم قالي القرار ديالك

باربرة حنات راسها ) إيلا كان جاسم نوافق تانا موافقة تقدر تحدد النهار لي يناسبك للخطبة (وانساحبات خلاتو مبلوكي حتى مشات عاد فاق وولا كينقز بالفرحة )

🍀🍀🍀فجناح فيليكس لي ظهر فيه بأليشا جلسها على سريرو وجاب بوماد سيكاطريس كيدهن لها العضة فيدها وهو حابس الضحكة من شكلها المكياج تجلخ الشعر فالسماء وعاامر ريش عمرو شافها مبهدلة …وهي ماسكتاتش مخنزرة وكتعاودليه )

أليشا : هيييوا وجيت لوح لوسادة عليها وجات فباربرة وهي طير عليا قالتلي بغات دابز تبرد جنونها ودابزنا

فيليكس : أييه مزياان تحامي على حبيبك وماتخليهمش يهضروليك فيا برافو أبخوشتي

أليشا صعرات ) مااابقاش تقوليا بخوووشتي قولي فراشتي

فيليكس ضحك وطار عليها ببوسة ..كيبوس ويمص وهي فرحاانة كتختابر معاه أحاسيس وأمور جديدة عليها …

فيليكس طلق منها كينهج وهي مزنكة وكتشوفو كينهج مركات…

أليشا : نوض سير لجناحك

فيليكس : ممم راه جناحي هذا أبخوشتي

أليشا : هاء آه أنا أحم نوض

فيليكس : لا جلسي معايا أش بانليك نخرجو فالغد

أليشا : بصصصح فين نمشيو

فيليكس : فينما بغيتي

🍀🍀🍀

فجناح غسان لي مصدوم من أيار عمرها دابزات فأي موقف كتبقا غير تبكي صدماتو اليوم حضر ليها وشافها كتريش وتترايش …غسان جالس وهو كيشوفيها كي مخنزرة وكتعاودليه )

أيار : هااه قاتليك نونوساتي خايبين ونت مكتبينش ليا حبك لمدودة لوخرا (شافت فيه ) عرفتي أغساان فيليكس كايسلت عندها ينعس حداها فجناحها غانشكم بيهم

غسان : عادي من ديما هي لاصقاه ودابا هو لاصقعا خليهم (خدا يدها باسها وضحك ) جيتي زوييينة ونتي كتترايشي

أيار : ضحكات ) حلف عجبتك

غسان : وبزااف عمرني تخيلت نشوفك كتقاتلي جا معاك

أيار : صاف غانبق ديما ريش والديهم باش نعجبك

غسان : ههه عنداك غير تآذيو بعض

أيار خنزرات فيه ) ونتااا أغسان سباب مابقيتيش كتجلس بزاف فالقصر مكنشوفكش غير فوقت الأكل

غسان باس يديها ) صاف كنعتاذر غير شي مشاكل فالخدمة أش بانليك نعوضك فالغد نخرجك نهار كولو ونديك فينما بغيتي

أيار طارت عليه بتعنيقة كضحك )

🤣🍀🍀🍀

عند عدنان وتارا ….عدنان جالس شاد شعرها كيحيدلها منو الريش وهو كيضحك بدموع …

تارا : أنا مفقووصة ونت كضححك أعدنان ولكن بلاتي عليهن تريكة لمدودات غابلاتي

عدنان : خههه أهيا راه مغانعاودش ناكل لعصا بلاصتك لاهرستو شيحاجة بينكوم بين جدة

تارا : أماهرست والو راه لحولة دأيار لي نيشات عليا بيهم ناري جدة كعات

عدنان : غاناخدليها بحالهم وتنسى

تارا استدارت شافت فيه وهي تمد يدها كدوزها على طول صدرو من فوق البودي وهو كيشوفيها أش كدير …

عدنان : أحح راك غاتنوضيه أجا منعسو

تارا مزالها كتتلمس فصدرو ) أشناهو

عدنان : مول الدار(كيشوفها مجوباتوش حيت أصلا مافهماتوش وهي غير كتتلمس فبادرو وعضلات بطنو )

عدنان : واش كتقلبي على شيحاجة

تارا : قالتلي لمدودة ديال أليشا نت ماعندكش عضلات بحال فيليكس (نزلات يظها كتلمس فأسفل بطنو بورشاتو وهو يشدلها يدها وتكعد حيد البودي الأبيض ليلابس أمامها وبقا عاري الصدر …وتارا مخرجة عينيها فالوشم وليزابدو وعضلات يدو فرحات

تارا : هااه هاهوما العضلات ( شافتو متاجه ناحيتها وهي …وقفات مخرجة فيه عينيها ) يالاه دوز بخير هانا نمشي (يلاه طارت تهرب تا شدها من خصرها ولاحها على السرير وتكا فوقها )

عدنان : علاه دخول الحمام بحال خروجو نتي لي شعلتيني

تارا : ونت أصلا ديما شاعل أحم كنقصد بسبب قوتك النار

عدنان انقض عليها كيبوس بلهفة ويديه كيحركهم فجسدها غير شدلها بزولتها وهي تشهق واختارقاتو ووقفات كتفتف )

تارا : أأنا غانمشي

عدنان وقف كيلهث ويلاه مد يدو يشدها ولكن يديه كيختارقوها )

عدنان : تارا حرام عليك

تارا : أحم حتى نتزوجووو ماتكونش باسل

عدنان جلس فاشل على السرير ) عقلي وقيدي عندك قريب غاتخلصي كل شيء

تارا استدارت تهرب )

عدنان : بسست غانخرجو فالغد نساريك (وسيفطليها بوسة فالهواء وهي ضحكات واختارقات الباب وخرجات خلاتو )🎈🎈🎈🎈🎈🎈

جااااهزون ياااا متحولااات📢📢📢

🎈🎈🎈🎈🎈🎈🍀🍀🍀

غند دياب وجاكلين فجناحهم …

دياب شرحليها داكشي ليفهم من خصام لبنات طرجموليها …

جاكلين : هي كانو كيدابزو شكون لي حبيبها حسن ناري مزيان ملي ماكانتش شيماء حتى هي أوما كون سلخاتهم كاملات على قبل جاسم

دياب : ضحك ) هه هبيلات

جاكلين : مسكينة الجدة ضاعلها الصالون

دياب : غناخدليها آخر

جاكلين ناضت جابتليه ورقة وستيلو ) علمني الدريجة راه خاس نتعلمها باش نولي نفهم حوارات لبنات ونجاوبهم بالداريجة

دياب : آهاه علاش لا (خدا الورقة وكتبليها حرف الألف كبييير( أ ) وشاف فيها ) هذا حرف الألف قولي ألف أ أ أ أليف

جاكلين خنزرات فيه ) والا ماشي الحروف بدأ معايا بالكلمات نيشيان ولمعيور علمني نعاير بالداريجة بحاا كلمة سمعتها قبيلة آه قوديي قودي

دياب خرج فيها عينيه ) هههخ واخا جي نعلمك وحدا ماضايراش حساان من قودي

جاكلين : شنااهي

دياب : هي سأفعل لك تبا

جاكلين : شنو
🔞🔞
دياب انقض على شفايفها وهو كيحيدلها كل ثيابها خلاها صولو وهزها بيد وحدة دور رجليها على خصرو وهو كيبوس فيها ويديه كيبعجو فمؤخرتها ..حولهم من مؤخرتها للمعلم جبدو وخشاه فيها وهو واقف وشادها عندو مدور رجليها على خصرو خشاه دقة وحدة حتى شهقات …جلس على السرير وهو كيطلع فيها ويهبط فوقو وهي كتتلوى من حر الرغبة وحتى الألم ….) ساعة وهو كيطلع فيها ويهبط وهي مرة كيضرها ملي كيجهد ولكن ماكاتصدوش أو تمنعو بالعكس تتجاوب معاه كليا … بزاف دليبوزيسيون ماطلقها تاشبع وهي جاتها السخفة لوا عليها ليزار وهزها للدوش ….🔞🔞💋💋
🔞🔞

🍀🍀🍀🍀

الساعة 8 مسائا فجناح شيماء وجاسم …

شيماء ناعسة على جاسم راسها على صدرو وبزوجهم عريانين كليا …جاسم ناعس ومرتاح من بعد ساعات من الممارسة واخا غير السطحة ولكن مارسو بعدة طرق سطحياااا …. برد عالأقل شوية من شوقو ليها وارتاح كليا حيت سمحاتليه وهو ليكان مرعوب من فكرة أنها تخليه أو تنفرو وتبعد منو أو تفكر فيه بشكل غالط …مستحيل يقدر يصبر حتى يوم واحد بدونها واخا يعرف يشدها جنبو بزز منها ومايخليهاش تغبر عليه …جاسم بصح ماشي عنيف معاها لا العنف الجسدي والا العنف اللفظي وبصح كيحماق عليها ولكن فحالت قررات تبعد عليه يقدر يتسيف كليا ويشدها جنبو بزز ويولي يتعامل معاها بعنف يدير أي شيء وكل شيء غير باش تبقا معاه ) ….. ناعسين حتى بدات شيماء كتفيق و كرشها كتصفر فيها جوع منلي فاقت ماكلات لاهي لاهو …هزات راسها شافتو ناعس براحة ماسخاتش تفيقو حاولات تنوض ولكنو مدور يدو على خصرها مزيرها عندو كأنها غاتهرب …مالقاتش حل وهزات خصلة من شعرها كتهرو بيها كدوزاها على وجهو حتى حل فيها عينيه الزرق فعينيها القزحيتين وابتاسم …🔮#الوحش_ذات_القزحيتين 🔮

الجزء:239

شيماء كتهضر وفمها عامر ) واش غاتخرج راه التسعود هادي

جاسم : ماغانخرجش عندي اجتماع غير مع خوتي وعمامي وجدي غير فالمكتب لي هنا جنب الجناح

شيماء مسحات فمها و شافت فيه ) واش بخصوص الحادث المقصود ديال عمي أسد وخالتي ريبيكا

جاسم : أمم هو أحم واحد من الأمور لي غانهضرو فيها

شيماء شافتو متوتر ظناتو غير متحسس من الموضوع ) واخا بغيت نقوليك شيحاجة

جاسم : أمري

شيماء : هو كيشفتي لبارح دخلت للمكتب نتاعك ياك وبدون قصد شفت لمجر مامسدودش وحليتو باش نسدو حتى لقيت الألبوم وشفت الصور

جاسم : واخا إيلا بغيتيه غانجيبو معايا ملي نرجع

شيماء : واخا عرفتي (حطات يديها على حناكو ) كتشبه وبزاااف لخالتي ريبيكا
كلك شعرك عيونك بشرتك خديتي منها كل شيء وعمي أسد كنظن خديتي منو طباعو

جاسم حرك ليها راسو بلا ) هو كان منفتح وعندو صداقات بزاف وكان كيتيق دغيا فالناس يعني شخصيتو واخا هو قوي ولكنو نوعا ما كان نية بحال شخصية باربرة كيتيق فأي واحد وهذا هو السبب لي خلاه ماكاياخدش حذرو واحتياطاتو ومكيشكش كان طيب القلب ولكن ماشي كاع الناس بحالو داكشي باش تغدر

شيماء دمعو عينيها ) ميستاهلش الغذر شخص طيب وكيتيق فالناس مايستاهلش الغذر

جاسم ابتاسم بشر ) غاناخدليه حقو وعن قرييب أي واحد متل عليه الصحبة والإخلاص وغذرو غاندمهم واحد بواحد

(شيماء حلات فمها فيه وهي كتشوف تعابيرو كيفاش تسيف كليا عينيه حمارو وعروقو تنفخو الشر كيخرج من عينيه …وهي عمرها شافتو فهاذ الشكل صفارت وهي مخرجة عينيها فيه …جاسم شافها كي كتشوفيه حس أنو خلعها وتذارك الأمر ابتاسم ليها وباسها بوسة خفيفة )

جاسم : كولي مزيان ودواك غادخل الطبيبة تفحصك وتعطيه ليك وتسنايني متغانتعطلش (شاف فالشوميز وشحال جات مثيرة بيه..وهو يحط يدو كيتلمس ففخاضها ) وعندااك تخرجيي أشيماء برا دالجناح بهاد اللبس

شيماء : وواخا

جاسم ناض وخلاها خدا حاسوبو ودعها وخرج)

شيماء تبعاتليه العين حتى خرج ونطقات )

شيماء : ناااري كيتسيف ناري جاتني تبوريشة حسيت بالخوف منو ….ناري يلا طاح نيكولاي وتريكتو فيديه الله يرحمهم يكرضهم كيما كنكرض أنا القزبر ومعدنووس بببف يستاهلو نيت أحح توحشت نطييب (شافت فالأكل وهي تهجم عليه تاني )

جاسم خرج من الجناح و تلاقا التوأم وهارون لي فرحااان كانو فطريقهم لمكتبو وتمشاو كلهم …حل ليهم الباب دالمكتب لي رجع جديد بدلو ليه كل الأثاث والديكور تحول من خربة لمكتب جديد كليا ….دخلو وهو جلس على كرسي مكتبو وهم جلسو أمامو …)

هارون : أحم جاسم راه باربرة واقفات عليا (كيهضر والضحكة مزينة وجهو ) وقالتلي لي بغاها جاسم غاديرها وقالتلي نحدد نهار الخطبة

جاسم : حتى نهضر معاها

قاطعهم دخول دياب والجد وفيليكس لي دخلو جلسو ….وتبعهم مباشرة العم علي والعم معاذ وجوكار لي دخل هو الأخير وسد الباب موراه ……يتبع🎩#وحش_ذات_القزحيتين🎩

✏للكاتبة ✏ chaymae ouaj

🍀الجزء 240🍀

فمكتب جاسم تجمعو كل لستاركس مع هارون من عشيرة ^روجو^ الهنيدة وجوكار الآغا من عشيرة ^توركانوس^ التركية ….جالسين كلهم على أعصابهم وخصووووصا الجد زيدان لي عاودو ليه على الحقيقة ليتوصلو ليها عن كون شيماء الهجينة أصلها من عشيرة آل رومانوف…(فقط لا الجد لا الأعمام علي ومعاذ مافرااسهومش حقيقة أن أسد وريبيكا موتهم كان مدبر ومخطط له و ماشي حاذث كيما كيحسابليهم كلهم …جاسم منع كل الشباب يحلو فمهم ولو بكلمة وحدة بهاذ الخصوص حيت هو عارف جدو مزياان ماغايصبرش للأمر …قرر يتصرف بوحدو وبدون علم الجد حتى ينتاقم لمو وباه ….)

الجد لي معصب وعينيه غير على جاسم نطق ) سمع أجاسم شيماء من آل ستارك الآن مستحيل نخليها لنيكولاي و…

جاسم قاطعو وضحك من كلام جدو ولكن بسرعة ملامحو كلهم تسيفو ونطق بعصبية ) وشكووون قاليك أجديي أنا غانخليها لنيكولاي ولا غيرو وبربي واخا يكون باها ماشي غير جدها مانخليها لشيحد وكيف قلتي شيماء من آل ستاركس عمرها غاتتنسب لشي عشيرة أخرى ولو على جثتي أجدي

العم علي : جاسم خاسك تفهم الأمر خطيير عندك الآن ما يقارب 200 صوت يعني الأمر محسوووم ومن الغد نت هو رئيس المحكمة ولكن مستحيل نكرو أو نتجاهلو أصل شيماء أجاسم ونيكولاي إييلا عرف بوجوود شيماء كهجينة زائد كحفييدتو وزااائد مراااتك يعني راك تناسبتي مع آل رومانووف غايستاغل الأمر أمام كل العشائر غايستاغل شيماء باش يتعفى من العقاب… و نتا بمنصبك وكون شيماء مراتك ففي القانون العشائري حتى هي كتعتابر رئيسة آل ستاركس بحالك ومدامك غاتاخد رئاسة المحكمة وفالقانون وحيت هي مراتك غايكونو عندها بزااف دالصلاحيات إلى جانبك ويلا عرفات عائلتها مها جدها خووها واش فنظرك غاتبغيك تطبق عليهم العقاب شيماء غاتقبل أن راجلها يصفيها لكل عائلتها الحقيقية

العم معاذ (كمل على كلام خوه علي ) : واش غاتقتل جد مراتك ومها وخوها ! ماتنساش نيكولاي جرائمو لاتعد ولا تحصى وغير يتفضح سر الهجناء كل العشائر غايطالبوك باش تطبق عليه القانون يعنيي تقتلووو وإيميليا آل رومانوف إيلا حتى هي كانت عارفة سر الهجناء وسااكتة مساندة باها نيكولاي غايخسك حتى هي طبق عليها القانون أي تقتلها حتى هي وإيفان حتى هو حيت هو رئييس النخبة وحتى واااحد من العشائر ماغايتيق أنو مافراسو واالو وهو ليكان يشد الهجناء بيدو يدييهم لجدو أكتر شخصين غايبغيو كل العشائر يصفيوها ليهم هما نيكولاي وإيفاان وعاد الأربعة العضماء …العشائر دالعالم كلها مباااشرة أجاسم ملي يعرفو سر الهجناء وأن سلالة آل رومانوف كانو مخبيين السر طوووول هاذ السنين غايطاالبوك نتاا بصفتك قائدهم الجديد وسيد كل العشائر أنك تنحي وتبيد كل سلالة آل رومانوف (وسكت بتوتر )

دياب فهم قصد باه وعمو حنى راسو ونطق بعصبية ) يعني حتى شيماء معاهم غايبغيو موت كل السلالة ديال رومانوف إيفان إيميليا نيكولاي وخوتو بزوج وولادهم وعيالاتهم وحتى شيماء باعتبارها حفيدة نيكولاي

جاسم خبط فالبيرو و كل عروقو خرجو ويديه كيترعدو بالأعصاب ) ماتنساااوش هاذ القوانيين التافهة لي كاتهضرو عليها كلهااا غانبدلها ليي دار الذنب هو لي يستاهل العقوبة ماغانعااقبش أطفال أو نسااء على ذنب نيكولاي وجدوودو و آخر مرة غانهضر شيماااء بعييدة كليا على هاذ السلالة وعائلة رومانوف هي ماغاتعرفهمش وهم ماغايعرفووهاش حتى نساالي كل هاذ الرويينة ونعاودليها كل شيء ويلا بغات تشوف مها ماغانمنعهاااش ولكن إيفان ولاغيرو ماغايقربو منها

زيدان ضحك : بغييت نشوف كمارت نيكولاي ملي يعرف بلي عندو حفيدة هجينة وهو لي طول حياتو كيقتل الهجناء

علي : جاسم من الأحسن شيماء تبعدها بمرة حتى تقاد كل أمورك عندك بزاف دالعقارات ديها لوحدة من فيلاتك وخبيها وماتجبدش أمرها فالمحاكمة أو أمام العشائر حتى..

جاسم : قاطعو ) أنا ماكانتخباااش أعمي ماخايف من حد نهاار المحاكة وملي غايكوونو كل العشائر مجمعين شيماء غاتكون بجنبي ولي سخات عليه روحو يقرب أو يحل فمو بكلمةجاسم : قاطعو ) أنا ماكانتخباااش أعمي ماخايف من حد نهاار المحاكة وملي غايكوونو كل العشائر مجمعين شيماء غاتكون بجنبي ولي سخات عليه روحو يقرب أو يحل فمو بكلمة

العم علي خنزر فجاسم ) فهههم أجاااسم علاش راسك قاصح إييلا فضحتي سر الهجناء وسط المحكمة تقدر تنوض صراع كبيير غايبغييير يقتلو نيكولاي وإيفان وسط المحكمة بدون حتى مايتسناوك تلقي الحكم راه ماغايصبروووش خصووصا المتحولين ذوي القوى الشيطانية تقدر تنوض حرب طاحنة وسط المحكمة و

حاسم قاطعو : عميي أنا مخطط لكل شيء وبحضووري لي تزعزع غانصفيهاليه فلبلاصة قبل حتى مايفكر يتحرك من مكانو

العم معاذ : مافكرتيش فاحتمالية ينوض تمرد ضضدك خصوصا إيلا خليتي نيكولاي حي و..

جاسم قاطعو : نيكولاي والأربعة لي معاه مستحيل يبقاو حيين أنا فعلا غانغير القوانين مامعنيتهاش غانحد القوانين بل بالعكس أعمي غانحط قوانين ماكفس منلي كانو (شاف ففيليكس .. هاذ الأخير لي وقف وهو يمد لجاسم ملف …جاسم فتحو كيشوف الوثائق لي فيه وفيليكس كيشرحليه )

فيليكس : الجزيرة لي بغيتي شريتها باسمك وهي الآن فملكيتك جزيرة كارولاين،أو كارولاين اتول، الجزيرة الألفية لي موقعها تقع تقريبا في منتصف المحيط الهادي وكتعتابر أبعد جزيرة على كل القارات … تماما كيما بغيتيها بعيدة ومنعزلة … السكان ليكانو فيها قلال بزاف شي عشر عائلات عطيناهم منازل فخمة فأمريكا وخواو الجزيرة والسجن بدأ كيتبنا فيها حسب التصميم لي رسمتيه….(عقلتو على هاذ الجزيرة هي نفسها لي كان زيدان غاينفي فيها باربرة )

كلهم طرطقو عينيهم فجاسم والجد زيدان وقف وتوجه لمور جاسم كيشوف معاه فالوثائق …هز ورقة كبيرة مرسوم عليها مخطط لبناية ضخمة وهو يطرطق فيها عينيه )

الجد زيدان : هذا هوههو المخطط لي رسم ولدي أسد قبل مايموت ديال سجن المتحولين لي كان ناوي يقتارحو على أعضاء المحكمة كحل بديل للقتل والنفي

جاسم : آه أجدي أنا غير عدلت فيه بعض الأشياء وزدت فيه بعض المراكز …وشريت الجزيرة غانبني عليها السجن وأي مخالف للقانون بدل مايمووت غانعاقبو بأني نسلبو قواه بدم الهجناء ونسجنوو كنظن عذاب أكفس من الموت للبعض للي مهووسين بقوتهم ولكنو أرحم للبعض الآخر والنخبة غانحيدها وغاندير بلاصتها فرقة خاصة بتطبيق العدالة غانختار أعضائها بنفسي وغانقسمها لجزئين
جزء غايتكلف بالسجن والسحناء لي ماغايبقاوش متحولين حيت هاذ السجن غانخصصو غير للي ارتاكب جرائم عضيمة كاستغلال وقتل البشر بقواه وقبل مانسجنو غانحقنو بدم الهجين يعني غايتسجن كبشري وفرقة العدالة غاتتكلف بتسيير السجن وحراسة السجناء …. غانحيد قانون النفي وغانحلل الزواج من البشر ولكن وفق شروط بنفسي غانحددها وبزاف دالأمور غاتبدل ….الجد خبط جاسم لكتفو وضحك ) براافو علييك أفكارك خطيرة وكل العشائر غايوافقو عليها

جاسم : جوكار سيفطتي الخطابات

جوكار: ياس لورد كل رؤساء العشائر فكل الدول والقارات والجزر سيفطتليهم الخطاب الخاص بيك و غايتوصلو بدعوتك لهم للمحاكمة فالتاريخ المحدد فالدعوى يعني من هنا لأسبووع غايتجمعو كلهم فقصر آل رومانوف فقاعة المحكمة يحضرو لتعيينك كرئيسهم الجديد …

عدنان : ههه نيكولاي غايتصدم وهم كيحسابلهم مزال أربع أسابيع ليوم المحاكمة والتصويت

جاسم : جوكار غاتكون جنبي كعضو من أعضاء المحكمة وغانعين فالمنصب حتى الجد عرفان وأرجون من الناميكخ ..

جوكار طرطق فيه عينيه وحل فمو حتى لودنيه كيضحك ) ششرف ليا لورد

دياب كيضحك عليهه ) واترقية هادي من عضو بسيط فالنخبة لنائب رئيس المحكمة ولكن (شاف فجاسم) غايبقا خاسك فرد آخر جوكار والجد عرفان وأرجون غايخسك الرابع

جاسم : مزال مالقيت شخص آخر لي يستاحق مايمكنش ليا نعين واحد منكم (خوتو) حيت أعضاء المحكمة كيكون فيهم فرد من كل عشيرة ماشي جوج ومايمكنش نعينك أهارون حيت عينت باك من نفس عشيرتك (عرفان)

هارون : أحسن با بخبرتو غايعاونك بزاف فالتسيير

الجد زيدان ) عين شخص لي كتيق فيه

جاسم : حد الآن لي كنتيق فيهم هم أنتم وأرجون لي غايجي فهاذ الأسبوع هو وخوه أمير

فيليكس وغسان خنزرو )

غسان : مافهمتش أش عجبك فداك أرجون

فيليكس : وعلاش غايجي داك أمير هو مالو غير خاشي نيفو

جاسم خنزر فيهم بجوج وخبط فالطبلة وهضر بعصبية ) أرجووون شخص كفء وصديق كنتيق فيه هادشي علاش غانعينو فالمنصب وأمير غاكون واحد من رؤساء فرقة العدالة لي غانحط بدل النخبة وغايكون رئيس فرقة السجناء ونت أفيليكس غاتكون رئيس فرقة العدالة للقبض على مخالفي القانون..

فيليكس طرطق فيه عينيه ) يعنيي أنا نخدم ففرقة وحدة مع داك لميخي أجاااسم راه ماغانمشي حتى غانقتلووو

جاسم ابتاسم بشر وربع يديه ) : آه قتلو باش تفتاحلينا ذلك السجن نت نيت (هضر بجدية ) فيلييكس ماتخلطش الأمور الشخصية مع العملية أليشا وقبلات بيك فانسا عليك أمر أميير (شاف فدياب ) غاتتكلف بالجانب الأمني للسجن بغييتو يكون سجن لي دباانة ماتخرج منو سجن حديث ومجهز بكل أليات المراقبة …

دياب : أووك غانبدأ العمل على أنظمة أمنية جديدة وخارقة كنواعدك بآليات لي مستحيل تتختارق أو تتعرض لعطب

جاسم شاف فالتوأم : عينات دم شيماء لي عندكم شحال تكفى يلا توزعات على الحقن الصغيرة شحال من حقنة تعطي

عدنان : أحم أنا تكلفت ونقلت الدم فحقن على شكل إبر صغيرة وعطاتني عشر حقن

هارون : مكافيش راه أكتر من مئة متحول فدول العالم كيعانيو من قوى شيطانية هادشي وماحسبتش لي متواجدين فالجزر أكيد كلهم غايبغيو الدم باش يتفكو من قواهم

غسان : شيماء حامل مايمكنش كل مرة نسحبو منها الدم الأمر خطير عليها

جاسم : شيماء ماغانعااود ناخد منها حتى قطرة من الدم … ماساخيش عليا دم مراتي نبقا لي جا نعطيهليه ..

Leave a comment