Skip links

قصة : الوحش ذات القزحتين ج 21

 43,369 عدد مشاهداات

الوحش وذات القزحيتين ❤️
الجزء 171💋
دياب : واخا مكنضربش النساء غانهجم عليه وحاولي تطبقي هاذ الحركة عليا

جاكلين شافت فيه بحب وهي تبعد عليه بخطوات واتاخذات وضعية الدفاع عن النفس أكيد هو شاف كيدارت للمتدرب الأول وماغايديرش نفس غلطو فاش يهجم عليها ماغايحلش رجليه ويخليليها فرصة دوز من بينهم باش تضربو من الخلف هادشي علاش قررات تبدل الحركة باش تستهذف نقطة القوة فضهرو )

دياب : جاهزة

(جاكلين حركاتليه راسها بآه وانقض عليها وبسرعة خيالهية هجم عليها بضربة برجليه وكيف توقعات امتانع يههجم بيديه باش مايخيليهاش فرصة دوز بين رجليه فاهجم برجلو وخلا يديه حتى إيلا دازت من جنبو غايشدها بسهولة بيديه)

جاكلين مع ضربة رجليه تحنات للخلف بمهارة قوصات ظهرها للخلف حتى دوز رجليه ورجعات تكعدات وبسرعة مشات كتجري وجهاتليه عدة ضربات وهو كيتفاداهم بمهارة وهي كتوجهليه ضرباتها السريعة بخفة مرة برجليها ومرة بيديها ومع كل ضربية هو كيتفاداهم ببساطة وبنفس سرعتها وأكتر ومبتاسم الشيء لي استفزها وهي تهجم عليه بكل قوتها حتى ضرباتو بقوة لبطنو حتى رجع جوج خظوات للوراء وهي تقلب على يديها بحيث حطات يديها على الأرض وتهزات كلها وبخفة جات قدامو ولوات رجليها علا خصرو ويديها على عنقو حتى تقابلو وججوههم وهو ماعرف باش تبلا حيت دارتها بسرعة كبيرة
ابتاسمات ليه وغمزاتو وهو داخ وهي تحط يديها على كتافو وتهزات كلها ورجليها فالسماء ضارت وراه وخشاتليه ركبتها وسط ضهرو وشداتليه يديه بجوج وجرااتهم ليه بقوة مور ضهرو وبركات بقووة على وسط ضهرو حتى حس بألم فضيع وطاح هو الآخر على كرشو مبنج

هزات راسها كتلهث وكلها عرقانة وشافت المتدربين مجمديين وحاالين فيهم فامهم حتى من المدرب لي وقف من الصدمة سنين ودياب كيدربهم عمر شيحد قدر يوجهليه ضربة فمابالك يطيحوه )

جاكلين نزلات نظرها لدياب تحتها لي تزننك وهو كيحاول بكل جهدو يحرك جسدو لي مشلل عليه حتى من يديه ماقرش يحركهم حيت هي ضاغطة وبكل قوتها على وسط ضهرو ابتاسمات وناضت من فوقو ووقفات عرقانة وكتلهث شافت فيهم وغوتات

جاكلين : كااانتمنااا تكوونو فهمتووو الحركة مزياااان( استدارت عطاتهم بالضهر وحطات يدها على مكان محدد فظهرها ) هاااذي هي النقطة لييخاصكم ضربوو غييرها تقدو تسببو للشخص فكسر العموذ الفقري أو شلل فعلي (رجعات شافت فيهم ) المدرب غاوريكم بالضبط المكان وغاتنووضو تدربو على الحركة وفالحصة دالغب نبغيييكم كلللكم تكونو تقنتوووها ولييي ماتقنهاااش غايكون ليه عندي عقاب ومن نوع خااص (شافت فيهم بشر وهم كلهم وقفو وعطاوها التحية )

المتدربين : أمرك كووتش

جاكلين رجعات ابتسامتها ووجهها البريئ واستدارت شافت فدياب مزال جالس مكانو مطرطق فيها عينيه وهي تمد ليه يديها تعاونو يوقف )

دياب فالأول تساهل معاها حتى من الضربة الأولى ليوجهليها كان متحكم فحدتها عاد راه مافعلش بمرة قوتو كمتحول معاها كون فعلها كان يهزها بيد وحدة يلوحها فتعامل معاها بقوتو الجسدية العادية وماتوقعش بمرة تقدر طيحو فعلا بهراتو بقوتها مد يديه شد يدها ووقف وهي شافت فالمدرب لي ريوقو سالو وهو كيشوف فيها الشيء لي خلاها خنزرات فيه ونطقات بحدة )

جاكلين : سي اسماعيلي ولا سماعيل ولا اش سميتك

المدرب اسماعيل جاء كيجري وقف أمامها ) آمري أ آنسة

جاكلين : غاتكون عارف نقطة القوة ليهضرت عليها مكانها بالضبط ولا نوريهالك

المدرب : أحم ععارفها

جاكلين : إذن بغيتهم كلهم يعرفووها ويتدربو على استهذافها

المدرب : أحم واخا أ آنسة

جاكلين شافت فدياب ) مشينا خاس ندوش

دياب : أحم ييالاه

((تمشا هو وياها ودياب مزالو للآن مامصدقش توجهو للحمامات ودخل حتى تأكد بلي ماكين حد عاد عيطليها هي لي جابت حقيبتها ودخلات وهو ماقدرش يمشي بقا عاس عليها …

💫💫💫💫

عند سوزي لي وصلات لجناح أليشا ودقات عدة مرات ولكن ولا من مجيب فادخلات لقات الجناح مضلم وهي تحيد كل الستائر ومشات للسرير كتفيق فأليشا لي من بعد ماوقعلها مع فيليكس رجعت للقصر وناشافها حد دخلات مباشرة لجناحها شبعات بكاء حتى نعسات بدون حتى ماداوي يديها…

سوزي كتفيق فيها ولكن بدون رد ومدات يديها حطاتها على راس أليشا لقاتها شاعلة وناضت كتجريي توجهات للأسفل لقات عدنان وغسان جالسين جنب أيار وتارا وباربرة وكيضحكو حتى وقفات عليهم كتلهث..)

سوزي : أليشا طايبة بزاف وكانفيقها مكتفيقليش

تارا : علاه جاتتتمة الجزء 171💋

(وقفو كلهم وعدنان وغسان ومشاو بسرعة فاتجاه جناحها لي جنبو جناح فيليكس هاذ الأخير لي بدل ثيابو ويلاه خرج من جناحو حتى شافهم جايين كيجريو ودخلو كلهم عندها تسارعات دقات قلبو ومشا كيجري هو الآخر)

دخلو التوأم عدنان قلب حرارتها لقاها مرتفعة )

عدنان : غسان جيبلي خافض حرارة

(فيليكس بسرعة توجه لجنبها وشظ يديها وقلبو غايسكت)

فيليكس : مالها

عدنان شاف يدها لي من جيهتو كي مخبوشة بحدة وجناب الخبشات زرقين وكارم عليها الدم وخنزر فيه ونطق بصراخ )

عدنان : وكاااتسول هاذشيي بسبااابك بربي وتوصل لجاسم حتى يجي يكمل علييك

سوزي : أويلي هئ علاش كتقوليه هكا (شافت ففيليكس ) آش درتيليهااا

فيليكس زير على يديه وغوت ) واااش وقت هاد زمر ديالكم دابا واداويها

عدنان شاف فتارا ): تارا أيار خرجو عمتي برا حتى نكمل

(تارا وأيار وباربرة خرجو سوزي لي غير كتبكي ورجع غسان جايب إبرة دقهاليها عدنان فيديها وداواليه الخدش لي غير شافو فيليكس تصدم..)

غسان وهو كيشوف فيدها : واش أفيليكس جهلتي شوف كيرضيتي لبنت يدها حرام عليك أصاحبي واش ترضا نتا أني نهز يدي على ختك

فيليكس خنزر فيه )

غسان : إذن احتارم بنات الناس وهاذا ماشي تعامل باش كتعامل معاها بغيتيها قربها منك مابغيتيهاش بعد منها

فيليكس مبقاش قادر يتحمل أو يسمع حتى كلمة زايدة وناض شاد من راسو وهو يختافي من أمامهم )

عدنان شاف فخوه : المشكلة هي جاسم بربي ويعرفو بلي وصل البنت لهاذ الحالة مايدوزهاليه

غسان : من الأحسن ماتقوليه والو على يديها يلا سول نقولوليه غير ارتافعات حرارتها

💫💫💫💫

نرجعو عند جاسم وشيماء لي هزها حتى لجناحهم وحطها على السرير حيدليها ديك الفواطة والشوميز وحليها شعرها وتكاها وتكا فوقها خشا راسو فعنقها كيبوسها ويهرها وهي غير كضحك

شيماء : ههه وانوض راه فيا ريحت طياب خليني غير نغسل يدي ونبدل

جاسم كيهضر وسط عنقها وهو كيبوسها ) فيك ريحت الجمال والأنوثة والرقة

(استمر فمداعبتها مرة يبوس مرة يعض مرة يلحس وهي غير كاضحك حتى ناض ونوضها توجهو لدريسينغ روم بدلو ثيابهم وهي اختارت هاذ المرة بنفسها ثوب بسيط منقط بالأسود والأبيض وقصير حذ لفخاض حيدات الخلخالين من رجليها ولبسات حذاء بكعب أسود خفيف وراقي وتوجهات للحمام غسلات يديها ورشات عطرها وهي تخرج رجعات للدريسينغ روم لقات جاسم لبس بودي أسود وجينز شاف فستانها وهو يبتاسم وقرب شد يديها بجوج وتحنا حتى تقابل وجهو مع وجهها ))

جاسم : شيمائي حاااولي عليا غير حتى تبراي باش نقدر نقرب ليكتتمة الجزء 171

جاسم : شيمائي حاااولي عليا غير حتى تبراي باش نقدر نقرب ليك

شيماء : أحم مادرت والو

جاسم : درتييي وبزاف (وجرها لعندو ودخلو فقبلة طويلة بزز طلق منها حتى خنقها عاد طلقها وخرجو توجهو للطابق السفلي لقاو كل ظاكشي لي وجدات حطوه الخادمات على طاولة راقية وجلسو جلسها جنبو وهي خدات صحنو وهزات من الطاجين وحطاتليه فالصحن وحطاتة قدامو ))

شيماء : دوق وقوليا ولكن قول الصراحة زوين زوين خايب راه خايب

جاسم ضحك وأخد فرشيطة وهي حيييداتها ليه )

شيماء هزات الخبز وحطاتو أمامو ) كول بالخبز وبيديك التغماس باش تحس بالبنة

جاسم ضحك بصوتو الرجولي : تأمر ملكتي (هز الخبز قطع منو وهز بيه من الصحن وكلاه وشيماء مطرطقة فيه عينيها كاتسنا رأيو )

سيناء : أشنو مسوس ولا مالح

جاسم خدا يدياتها باسهم ) بدون مجاملة كيف قلتي بنين وبزاف الله يعطيك الصحة

شيماء : هه بصحتك

(جاسم عجبو الطاجين فا دخل فيه كامل أما هي كلات من لكراتان ولي سالاد

تغداو فجو رومنسي فجاسم كياكل دغمة ويبوسها ويرجع ياكل ويبوس وهي غير كضحك …..

💫💫💫

عند جاكلين لي دوشات ورجعات لبسات ثيابها وخرجات لقاتو عاسليها على الباب))

جاكلين : يحسابني مشيتي دوش

دياب بالداريجة ) نمشي ونخليك بحرى يدخلو عليك يفرسو والديك

جاكلين : مافهمتش

دياب : بالانجليزية )يلاه أ آنسة غانوصلك للمصعد وطلعي تسنايني فمكتبي حتى نجي عندك

(جاكلين حركاتليه راسها بواخا وتمشاو دازو من حدى المتدربين لي كلهم واقفين واحد ضدد واحد وكيتمرنو على الحركة لي علماتهم…. جاكلين حبسات حتى شافتهم وهي توسع ابتسامتها ووقفات وغوتات

جاكلين : boooooooys

المتدربين كلهم حبسو وشافو فيها بستيلها الكاجوال وحلو تاني عينيهم كيتأملوها وهي موسعة ابتسامتها ودياب وقف وطرطق فيها عينيه آش غادير

جاكلين دارت ليهم باي باي 🙌🙌🙌 : إلى الغغغد شباب

(كلهم حالين فامهم حتى لودنيهم ضاحكين وكايديروليها باي باي وهم مطرطقين عينيهم فيها أما جاكلين بقات واقفة حتى جرها دياب من يديها)

دياب : جارها وغادي وكيهضر بالدارجة ) لالالا مزيان تبارك الله عرضي عليهم للغدا حسن نتي كاع

جاكلين كتشوفو شاد يديها فرحات : أحم ممكن تبقا تهضر بالانجليزية باش نفهمك

دياب طلق يديها واستدار شاف فيها ونطق بالداريجة تاني : أشووفي ألبعلوكة (حبس وقلبها انجليزية ) أحم سمعي أ آنسة هادي بلاصة الخدمى فا ماضسرييهمش عليك وأنا أصلا مزااال ماقبلتك كمدربة وشوف آش درتي

جاكلين : وآش درت

دياب مسح على وجهو : والو زيدي قدامي

(وصلها للمصعد وصعدات وهو رجع دوش بالخف وهو كيتفكر كيفاش كانت كاتحرك وكاتقاتل بكل خفة وكيفاش واجهاتو ووضرباتها لي بمهارة واللحظة لي لوات رجليها على خصرو وعنقاتو وغمزاتو سهى تحت الماء وهو كيتذكر كل شيء حس بقلبو كيضرب بقوة ))

دياب : أوو تا مالي البعلوكة صدقات ماساهلاش ولكلاب كيكانو حالين فامهم فيها مشكيلة هاذي لبقات تجي يوميا لهنا شينهار ياكلوها لالالا هادشي ماخدامش خاسني نرفضها آه غانرفضهااا داكشي (كمل دوشو وخرج لبس واتاجه مباشرة لمكتو لقاها جالسة بهدوء عيط عليها وخرجو توجهو للقصر والطريق كلها وهما ساكتين ….يتبع🎩#وحش_ذات_القزحيتين🎩

✏للكاتبة ✏ chaymae ouaj

💜الجزء 172💜

فالقصر رجع الجد من مزراعتو وجلسو كلهم على طاولت الغذاء لي مترأسها هو وغير شاف الأكل لي كولو هندي وهو يتقندش وتعصب ولكن ماقدرش يهضر باش مايقلقش سوزي فا سكت
تجمعو كلهم على الطاولة حتى دياب وجاكلين لي جاو
من غير أليشا وفيليكس …))

الجد : فين بنتي أليشا

سوزي : مريضة أبا راه داواوها دراري

الجد : مالها

عدنان : غير سخانة أجدي غاتفيق وتولي بيخير

الجد : وفينو فيليكس

سوزي : أحم ههو أبا مابغاش ياكل راه خليتليه حقو غير يبغي نعطيه

💫💫💫

عند فيليكس لي من بعد ما خرج من جناحها دخل لجناحو رونو كولو كيضرب فأي شيء أمامو خربو كولو وجلس على الأرض شاد راسو ندم وندم وملي شافها هكاك حس بقلبو تحرق والسؤال لي محمقو واش تقدر تسمحليه وكلمة كنكرهك كتعاود فدماغو غاتحمقو قرر عمرو يعاود يحط عليها يديه ويدير كل جهدو يتقرب منها

سوزي عيات دق عليه تهضر معاه ولكن ماجاوبهاش فاهبطات وخلاتو
💫💫💫

هكذا مر اليوم كولو من بعد الغذاء شيماء وجاسم توجهو لجناحهم ودهن ليها المرهم فمنطقة الفرج تاني وجلسو هو أخد حاسوبو كيرسم ويخدم وهي كتفرج فيه

☘☘
وفالقصر لبنات لي خرجو للمول يتقداو أغراضهم الشخصية ومشات معاهم هيلدا وسوزي وأكيد جاكلين
تارا وأيار حتى خداو موافقت التوأم عاد خرجو وأكيد مطوقين بلي كارد وغير وصلو للمول لقاو مجموعة من ليكارد ديال جاسم آخرين كيتسناوهم للحراسة وماعرفوش حتى شكون قاليه راهن خارجات
أليشا بقات فجناحها بزز ناضت ليهم وعيات سوزي تسولها آش دارليها فيلكس ولكنها ماهضراتش أو قالتليهم ضربني حتى من يدها خباتها عليهم فوكولها وعطاها غسان الدواء ورجعات نعات وهي كتحس بشيء ما كان منكسر داخلها زااد إنكسر حتى تحول لفتاة نفسيتها عيات بزاف ونتيجة الصبر لسنين على جمودو وتكبرو وحتى عنفو فالأخير خلاتها تنهار كليا ……..

☘☘☘

الساعة العاشرة ليلا وعند جاسم وشيماء لي ماتفارقوش نهار كامل من غير الساعة لي مشا فيها جاسم للشركة ….العشية كلها دوزها معاها عرض عليها للعشاء فريسطو ولكنها رفضات وبغات طيب فدارها راسها وهو وافق وأي شيء كطلبو كيوافق عليه بدون نقاش
قاداتليه سباغيتي بالكفتة والطباخة لي وراتها الطريقة
وقاداتليه مائدة في الحديقة الخلفية للفيلة لي منع جاسم ليكارد يدورو تما وخلاها تحرك على راحتها وعاوناتها رئيسة الخدم حتى زوقات المائذة بالورد والشمع وحطات الأطباق عاد مشات غيرات ثيابها لفستان أحمر راقي واتاجهات للورشة دجاسم لقاتو خدام كيرسم ويهندس فالسيارات واتاجهو بجوج للحديقة تعشاو فجو رومنسي لا يخلو من بسالة دجاسم لي حمقو طيابها تاني وغير كيبوس فيدياتها وجلسها عندو فحجرو تاني وكلاتو حتى كملو واتاجهو لجناحهم هو دخل دوش أما هي بدلات عليها لثياب نوم اختارت شوميز أسود ولبسات بينوارو سترات راسها حيت تفكرات ملي قاليها حاولي عليا … ودهنات المرهم راسها وحتى كريم ليطراس وبودي كريم ومشطات شعرها ومشات جلسات على السرير كتاكل فالعنب
أما هو خرج من دريسينغ روم لابس سروال سبور وعاري الصدر كيف ديما واتاجه تكا حداها كيشوووف فيها

شيماء كتاكل وشافتو غير جلس حداها ساكت وكيشوفيها : مالك

جاسم : كملي أكلك حيت خسني نبدأ فتدريبك على التحكم بدرعك

(شيماء حطات صحن العنب جنب وهي تقاد فالجلسة ومطرطقة فيه عينيها )

شيماء : هانا ساليت علمني دغيا

جاسم ابتاسم وجلس أمامها وشد يدياتها)٢

جاسم : فالأول خاسك تكوني مرتاحة وتفكيرك وبالك مرتاحين باش تقدري تتجاوبي معايا

شيماء : حركاتليه راسها بآه ) مرتاحة وفرحانة بزاف

جاسم : خايفة من شيحاجةتتمة ااجزء 172💋

جاسم : خايفة من شيحاجة

شيماء بسرعة حركاتليه راسها بلا : نتا معايا وأنا معاك ماخايفة من والو بالعكس

جاسم طار باسها من فمها وهو مبتاسم : إذن نبداو

شيماء حركاتليه راسها بآه

جاسم ربع رجليه وطلب منها تجلس بنفس وضعيتو مربعة رجليها بحالا غاديرو اليوغا وهو أمامها مباشرة وشاد يديها وكيشوف غير فعينيها )

جاسم : واش خايفة مني أنا

شيماء حركاتليه راسها بلا

جاسم فعل قوة النار وشعل صبعو ونطق ) : كضني غانقدر نآذيك

شيماء كتشوف فصبعو الملتهب وهي ترجع شافت فيه وحركاتليه راسها بلا وهو ابتاسم وشد طرف من البينوار ديالها بلا ماتشوفو)

جاسم : قوة الدرع لي عندك واش باغياها باغا هاذ القوة من أعماقك متقبلاها

شيماء : سكتات شوية ونطقات ) آه بغيتها فالأول ماكنتش باغا نكون متحولة أو نصف متحولة ولكن ملي فهمة قوتي عشقتها أنه يكون عندي درع نحمي بيه نفسي وإيلا تحكمت فيه نقدر نحميك ونحمي كل عائلتنا

جاسم ابتاسم ليها بحب : إذن تجاوزنا أول مرحلة بنجاح لي هي أنك متقبلة قوتك وكليا

شيماء : آه وبغيت نتحكم فيها

جاسم : درعك قوي بزاف وكيتحكم فيك كليا وباش تتحكمي فيه خاسك تركزي على كل طاقتك الداخلية وتحسي بيه كقوة داخلك كشخصيتك القوية والحادة وهي جزء من درعك فغادي تغمضي عينيك ويكون تنفسك عادي ومرتاح غاتصفي ذهنك كليا وتركزي فشيء معين ركزي على شيحاجة فبالك يلاه غمضي عينيك

شيماء غمضات عيونها وتنهدات براحة )

جاسم : فكري فشيحاجة معينة فكري فيها غير هي نسايني جنبك ونساي فين نتي تخيلي نفسك فمكان هادئ وزوين فحديقة أو جنب البحر مكان لي آمن وكل شيء فيه زوين ركزي حتى على نفسك وحرري الطاقة لي داخلك

(شيماء مغمضة عيونها وصفات ذهنها وكتخيل نفسها جنب البحر وجالسة حداها هو وكتشوف غير فعينيه الزرق لي كيلمعو كتشوف نفسها فعينيه وهم كيلعبو فالرملة ومع تخيلها ابتاسمات))

جاسم شاف ابتسامتها وهي مغمظة عيونها ومبااشرة حس بطاقتها كمتحولة طاقة لي كبيرة بزااف رغم نوع قوتها الغير مؤذية يعني قوة ماتقدرش تهجم بيها أو تضر بيها حتى واحد لا بشري ولا متحول رغم ذلك حس بكم الطاقة لي انباعثات منها والشيء الغرييب أنو طاقتها أكبر حتى من طاقت باربرة قوة الصوت لي هي أقوى متحولة أنثى من بين مئات المتحولات لي عرفهم جاسم وأقوى من جاكلين لي حتى هي طاقتها لايستهان بها رغم أن شيماء هجينة وغير نصف متحولة إلا أنا درعها جد قوي وتقدر بنظرة وحدة منها تحمي أكتر من مئة شخص تحميهم من قوى المتحولين فملي حس بكل هاذ الطاقة عرف بلي نجح فالمهمة وهي الآن أمامو بدووون درع وهو ياخذ الطرف ديال الشوميز لي شد وشعل فيه العافية باصبعو الملتهب وهوووب شعل وكون كان باقي درعها مكانتش النار تشد فثوبها غير تقرب منها تنداثر بسبب الدرع )

شيماء شمات ريحت لحريق فيقاتها من تركيزها وهي تحل عينيها لقاتو شاد طرف دشوميزها لي مزال شاعل كيتحرق وهو مبتاسم ومباشرة فعل قوة الجليد وتفعلات هي الأخرى وطفا تلك النار ومد يديه حليها حزام البينوار حيدوليها ولاحو جنب وشد يدياتها

جاسم : نجحنا ودرعك تحيد معيايا حتى أني كنحس بطاقتك كمتحولة وباش نتأكدو أكتر (هز يديه أمامها لي بداو كيخرجو منها شرارات كهربائية قوية وشاف فيها بحدة ومخنزر )

شيماء كتحس بكمية طاقة هائلة صادرة منو دالة على حجم قوااه إحساس غريب خلاها شافت فيه )تتمة الجزء 172

شيماء : تا أنا كنحس بطاقتك كمتحول

جاسم : مزيان و دابا كنقوليك تخافي مني حيت غير غانحط يدي على يديك وغايضربك الضوء بقوة حتى تفقدي الوعي غاتركزي طاقت جسمك وكل تركيزك عليا وعلى يدي وعلى نوع القوة باش غانهاجمك وهكا غاتفعلي درعك ضضدي مرة أخرى يلاه خاسنا نعكسو العملية تفعليه وتحيديه فنفس اللحظة وغانكررو العملية عدة مرات حتى تولي كتحكمي فيه

شيماء لي شافت يديه كيفاش كيضرب منها الضوء ) ولكن أنا ماخايفاش منك

جاسم بحدة : شيمااااء ماتبنييش درعك على شعوور الخوف أو الألم أو أي شعوور آخر هكا عمرك تحكمي فيه ركزي درعك على رغبتك فتفعيلو من عدمها ماشي بخوفك أو لا نتي ماخايفاش مني ودرع تحيد معايا حيت ركزتي طاقتك وبغيتي تحيديه ماشي حيت ماخايفاش مني فا الآن وااخا ماخايفااش مني ركزي عليا ورجعي فعلي درعك يالالاه

(شيماء سرطات ريقها و خنزرات وحولات نضرها ليديه لي كيقربها شوية بشوية يلمس يديها رغم أنها ماحاسة بحتى خوف من ناحيتو أبدا حيت متأكدة من أنو ماغايآذيهاش ضغطات على يديها بقوة وهي كتشوف فيديه لي كتطاير منها شرارات كهربائية و لي مابقا والو وتلمسها حسات داخلها بشعرور غريب إثارة وقوة كبيرين خلاوها ضغطات على سنانها وزيرااات على يديها بقوة
ويلاه غايحط يديه عليها غمظات عينيها بقوة وكتلهث ماحسات بحتى صعقة كهربائة أو ألم الشيء لي خلاها حلات عينيها وشافت فيديه لي مزال على يديها ولكن قوتو اختفاااات كليا ذليل على أنها نجحات فتفعيل الدرع

جاسم عنقها بقوة وكيضحك وكيبوس فحنيكاتها وهي كضحك)

شيماء :ههه إذن نجحت

جاسم : نجحتي ومن المرة الأولى وبسهولة وهذا دليل على مدى قوتك وحجمها وأنك تقدري بسهولة تحكمي فيها خاسك غير تتدربي والآن غاننتاقل معاك من القوى الملموسة للمحسوسة

شيماء : كيفاش

جاسم : جربت معاك تلاث قوى من قواي الملموسة الجليد النار الكهرباء والآن غانجربو القوى المحسوسة وغانجرب معاك قوة التنقل والتنويم الميغناطيسي والتنصت

شيماء : طرطقات فيه عينيها ) عندك القوة ديال الجدة رجاء(التنويم الميغناطيسي)

جاسم : آه ولكن استنسختها من متحول صديق ماشي منها يلاه واش واجدة أو تبغي نجربو قوى ملموسة أخرى عاد ندوزو للاشعورية

شيماء : واخا دابا آش ندير نفعلو ولا نحيدو

☘☘☘

فقصر آل ستارك فالساعة 12ليلا
فيليكس مزالو جالس فالأرض وسط جناحو أو بقااايا جناحو حيت كووولو قلبو سفاه على علاه حاني راسو وحاطو على ركبتو وكيفكر غايحماق بالتفكير أخيرا اعتارف لنفسو أنو كيبغيها وحتى من زماااان ملي كان هو الآخر صغير وكيبعدها عليه كل مرة باش ماتعلقش بيه ولكن فالأصل هو ليكان كيتعلق بيها كلما قربات ليه كلما كيغرق فيها وحب كهذا فسن صغيرة ماتقبلوش هو ودفنو فقلبو وتعامل معاها بقسوة باش تبعد منو فوقت لي دوز عداد من لبنات وكلهن لتلبية رغاباتو ومع كل بنت كان كيدير مقارنة وكيشوف أليشا لي حتى وحدة منهن مافيها نقائها وبرائتها دوز هاذ الأربع سنوات وهو متأكد من أنها كتبغيه بل مهووسة بيه غير هو يعني ضاااامن حبها الشيء لي خلاه تغر بنفسو وهز خنافرو لسماء ودار فيها ما بغا فالإنسان بطبعو مكيقدرش قيمة الأشياء لي كتكون عندو وضامنها ديالو كيستاهن بيها ويلوحها ويرجعلها وقتما بغا حتى كيخسرها عااد كيندم وهادشي ليوقع مع بطلنا فهو تذكر كل مرة وشحاال من مرة ضربها وحتى على أمور تافهة فالمقابل هي عمرها تشكات منو لباها أو أعمامها أو عمتها سوزي لي هي مو شحال كيخلي فيها ليطراس ديال الضرب وكتخبيهم على العائلة فصغرها حتى كتلقاها مها مزرقة وكتشكا لسوزي وملي كتنوضليه سوزي كتبغي تعاقبو هي ومعاذ باه كتوقف ليهم أليشا وكدافع عليه وكولو من حبها ليه ضحك باستهزاء من نفسو ونطقالوحش وذات القزحيتين ❤️
الحزء 174💋

باستهزاء من نفسو ونطق

فيليكس : حمار وغاتبقا حمار ألحمااار ولكن ماغانخسرهاش بربي ماغانخسرهاا هي أكيد مزال كتبغيني وواخا كلشي غاتبقا تبغيني آه غير تفيق فالصباح ماغانخنزرش فيها ماغانبقاش نشوفيها بحدة باش ماتبقاش تخاف مني (سرط ريقو وكلمة كنكرهك مزال كتجول فبالو تفكر أنها مرضات بسبابو وهو يوقف واختفى من مكانو وظهر فجناحها هي ليكانت ناعسة على السريرها وجناحها مظلم كولو تقريبا إلا فيوزة صغيرة مضائة جنبها توجه لباب جناحها وسدو عليهم من الداخل ورجع حتى لسريرها جلس جنبها كيشووف فيها وهز يديه كترعد وهو كيسرط ريقو وحطها على راسها تفقد حرارتها لي كانت عادية وحول نظرو ليديها لي ملوية عليها فاصة وهزها كيشوفيها بندم باسها مكان الجرح ورجع حطها وبقا لمدة ساعاات وهو جنبها كيشوف فيها ومرة مرة كيتفقذ حرارتها حتى دانو عينيه ونعس جنبها …💔

💤💤💤💤💤💤💤

نرجعو عند كوبل^ JC^

جاسم عاود معاها المحاولة أكثر من مرة عن طريق قواه الملموسة استعمل من غير النار والجليد والكهرباء قوة الهواء والماء والإختراق و قوة التجميد والتفجير وعدة قوى أخرى وهي تصدمات من عدد قواه ونجحات فتفعيل درعها ونزعو أمام كل هاذ القوى
أعاد معاها المحاولة عدة مرات عاد انتاقلو للقوى المحسوسة :

جاسم : كيف قلت غانجربو تلاث قوى التنصت والتنقل والتنويم الميغناطيسي

شيماء : واخا أش ندير

جاسم : وقفها ووقف ) غانبداو بقوة التنقل (هزها بين يديه) غانتنقل بيك للدريسينغ روم واش جاهزة

شيماء عاجبها لحال بين يديه وكتفركل برجيلاتها ) أييه غاسير

جاسم ضحك وفعل القوة ولكن مانجحاتش شافيها وهي كتفركل برجيلاتها مستمتعة بالهزة مامركزاش معاه كاع )

جاسم : شمااء حيدي الدرع راك مامحيداهش وركزي معايا

شيما شافت فيه ) أحم هانا واخا (تنهدات براحة وغمضات عيونها ثواني وحلاتهم وشافت فيه )

شيماء : جرب دابا

جاسم : فعل قوتو وهووب اختفى بها من مكانو وظهر فالدريسينغ روم

شيماء : واااو حسيت راسي بحالا طرت

جاسم : مزيان ها الخطوة الأولى نجحات (حطها على الفوطوي لي تمى )

جاسم : غاندوز معاك لقوة التنصت

شيماء : قاطعاتو ) بلاتي شرحهالي واش بحال باربرة

جاسم : لا هي عندها قوة الصوت هاذي قوة النتصت كتمكني إيلا فعلتها من سماع كل الأصوات لي فمحيطي بحال نقدر نسمع كل الأصوات لي فالفيلة وكل الغابة المحيطة بها وجوانبها

شيماء مطرطقة فيه عينيها ) ويلي يعني كاع الأصوات

جاسم : آه كلام الخدم وليكارد أصوات الرياح وأصوات العصافير السيارات كل الأصواات فمحيطي كنسمعها كأنها جنبي

شيماء : وااو

جاسم : هاذ القوة بالضبط فعلتها معاك وأكتر من جوج مرات وتفعلات

شيماء قاطعاتو ) : أوييليتتمة الجزء 174💋

جاسم : هاذ القوة بالضبط فعلتها معاك وأكتر من جوج مرات وتفعلات

شيماء قاطعاتو ) : أوييلي

جاسم : شيمااء ماتبقايش تقاطعيني وركزي

شيماء : ولكن كيفاش حتى تفعلات ضضدي

جاسم : راه شرحتلييك أن القوى المحسوسة ماشي بال الملموسة وملي طبقتها معاك أول مرة فالمقبرة كنت بعيد عليك ونتي كنتي بالك كولو مع قبر صديقتك وماراداش بالك بمرة فنجحت وحتى فالمرة التانية والتالثة

شيماء : إوا هي غاتفعل ضضدي بسهولة

جاسم : آه داكشي باش نتي غاتفعليي درعك وبقوة مضاعفة وتمنعييني نسمع آش غاتقولي

شيماء : يعني نفعلو ماشي نحيدو

جاسم : ركزيي أشيماء وركزي مزيان حيت القوى بحال هاذي لي مكتكونش مباشرة كتكون خطييرة على القوى لي كتكون مباشرة ومحسوسة وظاهرة بالعين فهمتيني ركزي وحاولي تضااعفي قوة درعك منعيني من أني نسمع كلامك

شيماء : واخا

جاسم : غانختافي الآن وغانظهر فالطابق التالث لي فوق هذا وغير نختافي قولي شيحاجة أي شيء وأنا غانحاول نسمع

شيماء : غانغني مقطع من أغنية ونتا قولي عنوانها

جاسم : شيمااء مكلعبووش هنا وأنا ماعارفش الأغاني وعناوينهم

شيماء : واخا إذن غانقول مقطع وقولي آشنو قلت فيه

جاسم : واخا مشات ركزي غانظهر أمامك بعد خمس دقائق (طار عليها ببوسة سرط فمها عاد اختفى من أمامها وكالشبح)

شيماء تنهدات وغمظات عيونها وهي تزييير بقوة على يديها وفتحات عينيها بنظرة حادة وكتنفس بسرعة وهي تبدأ تغني بصوتها العذب

شيماء : I like your smile أحب ابتسامتك
I like your vibe
أحب انبعاثاتك
I like your style
أحب أناقتك
But that’s not why I love you
ولكن هذا ليس سبب حبي لك
And I, I like the way
و أنا، أحب طريقتك
You’re such a star
أنت كالنجم
But that’s not why I love you
ولكن هذا ليس سبب حبي لك
Hey, do you feel, do you feel me?
هل تشعر، هل تشعر بى؟
Do you feel what I feel too?
هل تشعر بماذا أشعر به أيضاً؟
Do you need, do you need me?
هل تحتاج، هل تحتاجنى؟…(وسكتات وتسنات ثواني وهو يظهر أمامها وتحنى حتى تقابل معاها )

جاسم : الأغنية زوينة وبصوتك كتحمق

شيماء طرطقات فيه عينيها ) وسمتعينيي

جاسم : وبوضووووح أشيماء مامركزاش

شيماء : والله حتى مركزة

جاسم : مقطع الأغنية ليا

شيماء : آه

جاسم : غنيتي المقطع ليا

شيماء : أييه

جاسم : وكنتي باغاني نسمعها

شيماء : آه هاااء ييعني أنا مافعلتش الدرع بمرة

جاسم : خنزر فيها وربع يديه )خليني أشيماء ندربك على التحكم بدرعك و من بعد غنيها ليا حتى تشبعيجاسم : خنزر فيها وربع يديه )خليني أشيماء ندربك على التحكم بدرعك و من بعد غنيها ليا حتى تشبعي

شيماء : أحم واخا يلاه اختافي نعاودوها

((جاسم اختفى تاني وهي هاذ المرة ركزات كليا وغمظات عيونها وبدأت تغني مقطع من أغنية أخرى مغايرة حتى كملاتو وهي تحل عينيها وتسنات ثواني وهو يظهر قدامها ومبتاسم

شيماء وقفات ) آشنو سمعتيني

جاسم حركليها راسو بلا ) سمعت كل الأصواات فالفيلة ونواحيها إلا صوتك

شيماء ابتاسمات بفرح وهو هزها واختفى بها وبسهوولة و ظهرو فوق سريرهم )

شيماء شهقات ) ناري بقا تعلمني

جاسم كيضحك : شفتي شحال زوين تكوني متحكمة بقوتك

شيماء : مايحسابليش بهاذ السهولة

جاسم : حيت القوة جزء منك من جسدك وكيانك طرف منك ومدامك حاباها ومتقبلاها فا سهل تتحكمي بيها ولكن خاس نتأكد من أنك متحكمة بها كليا وماشي غير معاية بل أمام أي متحول

شيماء : وكيغادير

جاسم : غانواجهك مع خوتي وخواتاتي

شيماء : وااو بصح

جاسم : آه خلينا دابا ندوزو للتنويم الميغناطيسي

شيماء : واخا يلاه

جاسم : إذن شوفي فعيني

(شيماء شافت فعينيه مباشرة وهو فعل قوتو حتى خذرها كليا وبسهولة ونطق وعيينو على عينها)

جاسم : غاتنوضي وتوقفي أمامي غاتحيدي الشوميز وضوري بشوية جوج مرات وغاتجي تجلسي عندى غاتعنقيني وتبوسيني

شيماء ناضت مخدرة كليا ودارت كل آش قاليها بالضبط حيدات الشوميز وهوو مربع يديه كيتفرج فرزقوووو وخير مولانا (صدرها) بقات أمامو فقط بسترينك وهي ضور حول نفسها جوج مرات وبشويية خلاتو كيعرااق وهو كيشوف فصدرها ومؤخرتها وجسدها حتى كملات جوج لفات وهي تجي أمامو وعنقاتو بيديها بجوج وهي تحط فمها على فمو كتمص فشفاهو وكل هاذا وهي مكترمشش عينيها مبنجة ))

جاسم حط يدو وراء ضهرها والأخرى شد بيها راسها بعدها عليه وفرقع أصابعو أمام وجهها حتى فاقت من تأثير القوة عاد انقض عليها وتكاها وتكى فوقها كيبوس
وهي كتتجاوب معاه ومافاهمة لا كيفاش لا إيمتا …))

جاسم جلس الليلة كلهااا تقريبا كيدرب شيماء ماكمل معاها تالوقت متؤخر وختمها بسلسلة طوييلة من القبل واللمسات وهو كينهج جعر عليها فتلك اللحظة ولكن مارسو غير سطحيا فقط …. وما فورصاش عليها بمرة أو آذاها عدا غير باللمس والتقبيل حتى برد القليييل من شوقو عاد نعسووو ….. ❤

☘☘☘☘

الصباح الساعة 9 صباحا فجناح أليشا

فيليكس بدأ كيفيق حل عينيه فسقف الجناح عرفو جناحها وهو ينووض قافز حتى زعزعها وفيقها هي لي جنبو حلات عينيها وغير شافتو وهي تنوض هي الأخرى قافزة ومطرطقة فيه عينيها ولات صفراء بالخلعة وغوتات ))

أليشا : آشش كاديير عندييي وااش جاااي تكمل علياا وابعد منييي

(فيليكس ماعرف باش تبلا وهو كيشوف فحالتها هدن نفسو وحاول يهدنها ونطق بصوت هادئ)

فيليكس : أليشا تهدني غير جيت نطمن عليك لا غير غير تهدني كيكاتحسي

أليشا بصراخ : واا بعد منيي ماسووقكش أبنادم عطيني بالتيقار (وبدأت ضرب فنفسها رعباتو وشد يديها بشوية ومصبر نفسو للحد مايغوتش)

فيليكس : أليشا هانا غانمشي غير تهدني كنواعدك ماعمري نعاود نضربك غير أحم انا .. (بغا يعتاذر ومابغاتش تخرجليه )

أليشا تنترات منو بقوة وهزات صبعها أمام وجهو وهي كتلهث ) غااتعطيني تييقار كتتتسمع غاتبعد منيي كنكررهك كاتسمع كلل حبي ليكاان لييك وبحجمووو الكبير ليك تحووول لحححقذ وداابا سيير لعند عاهرااتك وبعد منيي أنااا كنت حمارة تابغييت واحد مريض بحاالك وكنقسملك حتى هاذ المرة ماغانسكتتتش ليك غاضربني غانعيط لبابا من دييما مكنقول والو مابغيتش نوض الصداع بين العشيرتين حيت با وجدي ماغااايسكتوش ليك فكنبهك غاتبعد مني ومن طرييقي ودير راسك مكتعرفنيييش كتفهم ونخرج لقاء خرجتيي من جناااحي (ضربات فيه واتاجهات للحمام لي فجناحها خلاتو جامد مكانو كيشوف فطيفها غاديا ومخلياه حتى زدحات والباب بقوة)

فيليكس ناض بجموود وهو يخبط يديه بونية مع الحيط حتى تنبلات وولات كلها كتسيل بالدم وهو يختافي بقوتو من جناحها ….☘

☘☘☘

فأسفل القصر تجمعو كل آل ستارك على مائذة الإفطار والجد داااير يديه على حنكو وكيتفرج فالطبلة لي عامرة غير بلبتي بان ولي كيك بالنواع والحلويات العصرية)

الجد : وملي غير الحلوة الحلوة حطوولي بعدا فقيقصات وغريبة وكعب غزال

الجدة : ألحاااج الله يهديك بلا ماتبظا تاني واش أنا ليقلتليك جيبليا كل الخادمات فيليبينيات وطباخة وحدة مغربية

الجد تنهد وهز ياكل وهو يشوف فدياب : دياب وجد راسك مور لفطور غاتديني عند داك الوحش …..يتبع🎩#وحش_ذات_القزحيتين🎩

✏للكاتبة ✏ chaymae ouaj

💜الجزء 175💜

الساعة 10 صباحا في ألمانيا بالضبط العاصمة برلين :

في أحد المستودعات الضخمة لي كيبان من الخارج أنو مستودع مهجور وقديم وفارغ الشيء لي خلاه غير معروف عند البشر إلا القليل ونادرا فين كيمر من جنبو أو بالمقربة منو شخص ما
توقفات سيارة سوداء أمام باب المستودع الضخم وخرج منها بكامل أناقتو بثيابو السوداء وقف كيشوف مدة فباب المستودع وابتاسم بخبث وهو يتوجه نايحتو وغير قرب ليه تفتح الباب الضخم بقوة عن طريق رياح قوية صدرات من داخل المستودع وفتحات الباب
إيفان لي بقا واقف مكانو ربع يديه مخنننزر والرياح القوية كضرب فيه لدرجة رجعاتو خطوة للوراء من شدة قوتها ولكن ماشي بالقوة الكافية باش طيرو أو تدفعو بعيدا من مكانو إيفان تأفأف بملل ونطق بصراخ )

إيفان : أنجلالالالالالا

(الرياح نقصات حدتها شوي بشوي حتى انداثرات وهو تقدم بخطواتو السريعة ومخنزر حتى دخل ولقاهم واقفين بسبعة فصف واحد وهو يخنزر فيها هيا ليتقدمات بقوامها وشعرها الأحممر هازا يديها عندها بحركة الإستسلام🙌)

أنجلا : كوووموون إيفانو غاحليتليك لباب دونت بي أنغري

إيفان مجوبهاش ولكنو ركز فيها الشوفة بعيووونو الحاذة وفعل قوتو حتى طاحت للأرض شادة راسها وبطنها من الألم الفظيع لي احتل كل جسدها الألم ليخلاها كتلواا فالأرض وكتغوووت لثواني عاد وقف تفعيل قوتو (قوة الألم ) وسكتات أنجلا من الصراخ وناضت كتلهث وصفراء ورجات لور مكانها بسرعة وهي مزالها كتحس بكل جسدها كيحرقها

إيفان شاف فيهم بحدة : شيييحد آخر بغاااا يطبق قوتو معايا يتفضل ياالاه

كلهم ساكتين وكيف لا وإيفان أقوى واحد بينهم وعاد هو رئيسهم رئيييس النخبة )

إيفان كيشوف فيهم مخنزر واحد بواحد بأشكالهم المخيفة كانو واقفين أمامو…:

^أنجلا ^ متحولة من دولة الفاتيكان بقوة (التحكم بعنصر الهواء ) جمالها مخيف شعر أحمر وبشرة جد بيضاء مع الوشم خلاوها مرعبة نوعا ما
🧸🧸🧸🧸🧸
وجنبها التوأم ^ دانيال وأختو بوكا^ من دولة ماليزيا وعندهم قوة (الدخان التمويهي والدخان الخانق )
دانيال بإمكانو يطلق من يديه دخان أسود كنوع من التمويه والتضليل وأختو بوكا يمكنلها بقوتها إطلاق دخان سام كيخلي الشخص يتخنق وفدقائق يموت … وهما فشكليهما مخيفين أكتر حتى من أنجلا حيت من عبدة الشيطان وحتى أنجلا الصور)
🧸🧸🧸🧸🧸🧸
وفالقنت دالمستودع واقفين بزوج بوسامتهم وضخامتهم ونظراتهم الحادة
^جوكار^ وهو متحول تركي بقوة التفجير (راه ديجا شرحتها) وهو المختلف عليهم حيت جسدو نقي من أي وشم ماشي ضمن عبدة الشيطان ولابس عادي ماشي بغرابة بحالهم )
🧸🧸🧸🧸🧸🧸🧸

وماشي بعيد عليه واقف …
^آلفرد ^متحول أرجنتيني بقوة (النار) قوي البنية وأسمر البشرة وواشم صدرو ويديه …//
🧸🧸🧸
وفوسط المستودع واقفة بجمالها وشعرها الأبيض وبشرتها الشديدة البياض وبلباسها ألاسود
المتحولة ^سامارا^ من دولة بنغلادش لي كتميز بقوة (التجميد) لي هي قوة كتخليها بمجرد لمس أي شخص بيديها كيتجمد عن الحركة كليا كيتشلل مكيبقاش قادر يحرك جسدو أو يهضر يلاه كيحرك عينيه شلل لي إييلا مابطلاتوش هي بنفسها كيبقا الشخص مشلوول لأطول مدة حتى كيموت ….

🧸🧸🧸تتمة الجزء 175💋

وفقنت مظلم كان جالس بشكلو لي أغرب منهم كلهم شكل مخيف وجسدو الهزيل العامر بالوشم رغم بنيتو الظعيفة إلا أن قوتو مخلياه أخطر واحد فيهم
هو ^ألكزندر^ متحول من دولة أستراليا ) وكيتميز بقوة (السم) بحال بريا بل وأخخخطر بكثييير منها فبريا عندها السم فقط فأظافرها أما هو سمو فظفرانو ولعابو (الدفال) وحتى فدمو فالملعقة لي أكل بها مثلا لعاود كلا بيها شيحد موراه واخا تغسل كيموت
قواه شيطانية حيت معندوووش الترياق بحال بريا ترياق يدها المسمومة فاليد الأخرى أما ألكزندر جسدو كولو سام وسمو القاتل بدون ترياق الشيء لي خلاه شخص معقد وساكت ومنطوي كيبعد على الناس كليا قليييل فين كيهضر وكيتعتابر كأنو وباء متنقل
وعشيرتو بنفسهم خافو منو حتى مو وباه ماتقبلوهش ولاحوه للنخبة فسن صغيرة 15 سنة وجلس فيها حتى أصبح الآن في 18 وبسبب قوتو أيضا ماعندو لا أصدقاء وعمر كانت عندو حبيبة أو دخل فعلاقة حيت مستحيل بالنسبالو بسبب جسدو المسموم وقوتو القاتلة أي شخص تداخل معاه كيتسمم ..)

🧸🧸🧸🧸

إيفان شافيهم واحد واحد ونطق بحدة

إيفان: واااش غير نتووما ليجيتو فين الآخرين

سامارا : تاحد أ إيفان من النخبة ماغايجي وهو ماتوصل بحتى استدعاء من المحكة وخصوصا المتحولين لي بعاد بزاف حنى كنا قراب فا غير عيطتيعلينا جينا

إيفان : مزياان أصلا العملية محتاجة غير أشخاص قلال وغاتكون سرية

جوكار : واش غانتبعو تاني شي متحول خرج القانون

آلفرد : ما علنات المحكمة عن حتى متحول خرق القانون وإلا كان غايوصل لكل واحد مننا بلاغ وكنا غانتجمعو فقصر آل رومانوف ماشي مجموعين هنا بتخبية

إيفان كيصفق بيديه ) برافوو أصلا أ آلفرد من ديما كنقول نتا أذكا واحد فيهم (خنزر فيهم ) أنا بغيتكم فمهمة خاااصة بعيد عن أمور المحكمة واختاريتكم نتوما بعشرة وجيتوني بسبعة ماشي مشكل حساااب لي تغيبوووو معاايا هو لخرر

(كلهم سرطو ريقهم )

بوكا : أشمن مهمة هادي بغيتينا فيها أ نبيل إيفان

جوكار : واش كتعلق بشيحد خرق شي قانون

إيفان : آه وخرق أهم قانووون متحولة حبلات من بشريي والمشكلة ماعنديييش الدليل وعشيرتها حاميينها

دانيال (نطق بصوتو لي بحال فحيح الأفعى) إذن نعذبوها حتى تعتاارف

إيفان خنزر فيه تخنزيرة دلقتيلة ) أنا مابغييتش نعدبها أحم أنا غاراضي برئيييس عشيرتها بغيتو ينطااع لينا بغييتو يتبع قواانينا ونبين لكل العشااائر أنووو بحالنا كامليين وماشي فوق القانووون ونعطييه درس وندمووو

أنجلا : علامن كتهضر شكون هاذ الرئيس لي ماكيتمشاش بقوانينا العشائرية

إيفان : هووا ماشي مكيطبقهاش بحذافرها ولكن هو كيحسابليه راسو ماقاد عليه حتى وااحد و ماكايسيفطلينا حتى واحذ من عشيرتو ملي كنحتاجو أعضاء فالنخبة ومااانع على كل المتحولين يحطو رجليهم فدولتو فاليبغا يمشي خاسو إذن ماشي من أحد العشيرة بل منووو هو شخصيا تاحذ من عشيرتو ماكايعطي الإذن من غييرو زعما شنويحسابلييه راسوو زيد عليها أنو حما ختوو ليخرقات القانون

سامارا : ولكن شكون هذا علامن كتكلم

إيفان : جاسم آل ستارك

(كلهم طرطقو فيه عينيهم حتى ألكزندر ليكان جالس على الأرض ومامسوقش وقف مكانو )

أنجلا : بدات تفتف ) ققصد وحش المتحولين عشيرة آل ستارك لي فالمغرب

سامارا : واش العشيرة لي كل أفرادها كيتميزو بقوى مختلفة ولي رئيسها هو صاحب قوة الإستنساخ

إيفان : هوو بنفسووو بغيتكم كلكم تسيفطوليه طلب للدخول لدولة المغرب سياحة وأكيد يلا رفض مايمكنلوش يرفض طلباتكم ب سبعة فالي تقبل غايدخل للمغرب وبالضبط يطلب ضيافة آل ستارك فقصرهم ويجيبلي الدلييل تسجيل صوتي وثيقة طبية أي شيء كيدل على أن ختوو كانت حاملة

كلهم مطرطقين فيه عينيهم )

جوكار : ماعندناش الإذن نديرو هادشي كون عطاتنا المحكمة الإذن غانخلوو لدولتو من دون مانحتاجو لإذنو وبسهولة وعندنا الحصانة والحق نتصرفو ونشدو ختو ونستجوبوها بلا إذن أنا شخصيا مستحيل نتحرك حيت ماساخيش بعمري ومابغيتش نتكرض بحال ليكارد البشريين ليكنتي سيفطي يراقبوه وأنا بنفسي شفت جثثهم وكيرضهم ليك (إيفان طرطق فيه عينيه ) وعاد سمعتو كلشي كيقول عليه خارق وقوي فكنعتادر نبيل إيفان طلب إذن المحكمة وديك الساعة نتحرك تحت أمرك (وتوجه للباب خرج فحالو )

بوكا : أنا ودانيال مستحيل نتدخلو فلستاركس خصوصا بدون إذن من المحكمة عشيرتنا عندها عداوة قديمة مع آل ستارك ومابغيتش نعاود نوضها فاسمحلينا نبيل إيفان مايمكنش نتصرفو وأصلا عمر آل ستارك يسمحو لواحد من عشيرتي ندخلو للمغرب أو حنا نسمحولهم يدخلو لماليزيا بسبب تلك العداوة (ومشاو خرجو هي وخوها )تتمة الجزء 175

أنجلا : أنا كنعرف جاسم آل ستارك مزيان وشفتو جوج مرات فحفل النجم النابض شحال هاذي وعلى مكيقولو عندو أكثر من خمسين قوة وكيتحكم فالقوى حتى أكتر من أصحابها عاد خوتو ليعندهم قوى متنوعة فايلا دخلنا عندهم بدون إذن غانتسماو هاجمين عليهم وبسهوولة يقدرو يتخلصو منا وأنا مارخيصاش عندي حياتي وقوتي ضعيفة باش نتواجه معاهم
وعاد سمعت إشاعة على أنو غايتقدم لطلب رئاسة المحكمة وهاذشي كل العشائر كيهضرو فيه فكنعتاذر أ إيفان طلب إذن المحكمة وديك الساعة نفذ أمرك (وتوجهات للباب مشات فحالها هي الأخرى )

آلفرد : دابا يلا مشيت زعمة عندو برجلي هو غايستاضفني فقصرو ماااانضضنش سمعت عليه بزاف هو ماشي شخص غبي وعاد قضية أنو غايطالب بالمحكة يعني غايولي هو الرئيس على كل العشائر فا مستحيل نوض نعاديه وبدون إذن من المحكمة يلا درنا هادشي ليكطلب مننا غانتسماو حنى لي خارجين على القانون فكنعتاذر منك نبيل إيفان (ومشا خرج)

سامارا : سرطات ريقها ) الأمر ماساهلش نبيل إيفان هم ماشي بداك الغباء باش ندخل وسطهم ونسرق دليل لي مامتأكداش من وجودو واللورد آل ستارك سمعت أنو مكيرحمش فكنعتاذر

ألكزندر لي غير شافهم خرجو كلهم شاف فإيفان بدون مايتكلم واكتفى بأنو يحركليه راسو بلا وخرج مور سامارا ))

إيفان جلس على كرسي كيفكر خطتو فأنو يسيفط كبش فداء للستاركس لي يجيبليه الدليل فشلات وخاسو حل آخر جلس مدة كيفكر حتى ابتاسم بشر وجبد هاتفو ودوز الخط…)

إيفان : باربرة آل ستارك بغيت رقم هاتفها تلشخصي ساااعة يكون عندي (وقطع )

☘☘☘☘☘☘☘

فالمغرب الساعة 9 صباحا

شيماء ناعسة وعارية غير بسترينغ ومغطية غير بليزال ناعسة فراحة حتى كتحس بقبل متفرقة على وجهها يديها كتافها صدرها الشيء لي زعجها وهي تحل العين الزرقاء كتشوفو أمامها مبتسم )

جاسم : ساعة كلها وأنا كنبوس فيك عاد قررات شيمائي تفيق

(شيماء شافتو لابس كوستيم وهي تكعد راسها مشعككة وبزز حالة عينيها ونطقات بصوت تقيل بالنعاس)

شيماء : فين غادي

جاسم : باسها ففمها ) للشركة نقدر نتعطل شوية

شيماء : آش نديرليك فالغذاء

جاسم ضحك ) والو ارتاحي خلي الخادمات والطباخات يديرو خدمتهم

شيماء حركاتليه راسها بلا : أنا نطيب

جاسم خدا يديها باسهم ) إذن ديريلي شي طاجين

شيماء : واخا (ورجعات تكات ) واش غاتعطل بزاف

جاسم : غانحاول نجي فوقت الغذاء

شيماء : واخا

جاسم : ماتجهديش نفسك طيبي الطاجين صاف وجلسي دربي على آش علمتك لبارح حاولي تركزي طاقتك الداخلية حاولي تفعلي درعك وتحيديه أكتر من مرة وغير لمدة ساعة وحبسي ماتضغطيش على نفسك فالتدريب

(شيماء حركاتليه راسها بواخا وعينيها كيتغمضو)

جاسم : شيمااء خاسك دربي ضروري

شيماء : واخا

(جاسم دخل معاها فقبلة طويلة غير هو لي كيبوس أما هي تغمضو ليها العينين ناض كيضحك عليها و غطاها مزيان وخرج …)الوحش وذات القزحيتين ❤️
الجزء 176💋

(شيماء نعسات ساعة أخرى مور جاسم وفاقت مبوقة بنعاس حيت مانعسوش بكري غير فاقت لقات جنبها فالسرير باقت ورد حمراء كبيرة الحجم وجنها دب محشو أو نونس ضخم خلاها حلات فمها فيه وجوج علب أخرى مدات يديها فتحات الأولى لقات فيها حذاء ذهبي راااقي وتصميمو مختلف وجميل حلات العلبة الثانية كان بها دو بياس فالأحمر ستيان وسترينك مرصعين بأحجار ألماس وأحجار نادرة أخرى ومعاهم سلسلة من الذهب وبها وردة مرصعة بالألماس والسلسلة كتوضع حول البطن بقات كتشووف فهداياه هزات باقت الورد لي ريحتها كتحمق لقات عليها بطاقة راقية فتحاتها ولقاتو كاتب ليها بخط يديه لي عرفاتو حيت كتشوف خط يديه على ملفات عملو فلقات مضمون البطاقة فيه …( 🎈عَرَفْتُ معنى الهَوى مُند عَرَفْتُ هواك وأغْلَقْتُ قَلْبي عَلىٰ كل مَنْ عَاداكْ
• وإني أحبك إمتلاكاً وتملْكاً وكمالاً ، وأغار عليك تعصباً وتجنناً وحناناً 💚
فَلَسْتُ أرىٰ الكَوْنِ حَتىٰ أراكْ ❤)))

شيماء قرات كلماتو بصوت مرتفع وتمعانتها الشيء لي فرحها وبزاف حتى أكتر من الهدايا شافت الدبدوب أمامها ونقزات عليه عنقاتو وكضحك وناضت من بعدها دوشات ولبسات فستان أزرق طويل وأنيق (الصورة) مع الحذاء لي جابليها وخبعات باقي الهذايا رتبات سريرها راسها وقادات جناحها وحتى حوايجو جمعاتهم كاملين خدات باقت الورد وخبات البطاقة وهبطات مباشرة للطابق السفلي لقات الطاولة الإفطار واجدة وجلسات عطات الورد لخادمة دارتوليها فمزهرية وهي فطرات وكتمازح مع الخادمات لي كلهن جاو صبحو عليها وهزات هاتفها قرات الكم الهائل دالميساجات دلبنات ليكيسولو كيدازت ليلتها ضحكوها وسيفطاتلهم بلي كلشيء داز بيخير …. كملات فطورها وتوجهات للمطبخ تاني دارت الطاجين يطيب وخلاتو للطباخة تقابلو عاد مشات اختارت صالة فالطابق الثاني ليفيه جنحها وجلسات جنب نافذة كبيرة لي حلاتها وجلسات أمامها ربعات رجليها فالوضعية داليوغا ليوراها جاسم وجلسات كتدرب على تركيز قوتها وتفعيل درعها ونزعو وإعادة تفعيلو …

☘☘☘☘

فقصر آل ستارك…

فأسفل القصر تجمعو كل آل ستارك على مائذة الإفطار والجد داااير يديه على حنكو وكيتفرج فالطبلة لي عامرة غير بلبتي بان ولي كيك بالنواع والحلويات العصرية)

الجد : وملي غير الحلوة الحلوة حطوولي بعدا فقيقصات وغريبة وكعب غزال

الجدة : ألحاااج الله يهديك بلا ماتبظا تاني واش أنا ليقلتليك جيبليا كل الخادمات فيليبينيات وطباخة وحدة مغربية

الجد تنهد وهز ياكل وهو يشوف فدياب : دياب وجد راسك مور لفطور غاتديني عند داك الوحش

دياب : أحم جدي مووحال واش غاتلقاه فالفيلة أحسن نمشيو عندو للشركة

الجد : لا لملقيتوش نتسناه منها نجلس مع مراتو شوية

دياب طرطق فيه عينيه ) جدي راه يلا كان فالشركة شيماء غاتكون بحدها فالفيلة خليه تايرجع من الشركة فليل ونمشيو عندو

الجد : وااا داك الطبوزيي واش مكتسمعش قلتلك دابا هي دابا نوض كاع بناقص من لفطور زيد قدامي تديني

الجدة : أويلي يهديك الله خلي الدري يفطر

الجد : هاد السخط قدو قد هكا وكتقوليلو دري

دياب ناض : أحم هاهو السخط الطبوزي ناض يالاه أجدي

جاكلين كيهضرو بالدارجة مافهماتش وشافت دياب ناض وهي تنوض حتى هي وهم كلهم شافو فيها )

الجد : فين غادا أبنتي

جاكلين : للشركة مع اللورد عندي حصة تدريبية اليوم (وشافت فدياب )

الجد : إذن سيري سبقيه هو مزال معطل عندنا غرض نقضيوه

دياب : لا (شاف فيها بحدة ) ممنووع تحطي رجليك فالشركة ملي مانكونش معاك فهمتي

كلهم طرطقو فيه عينيهم كيتعجبو عمرهم شافوه كاعي )

الجد : نتا مالك تسيفتي خلي لبنت عليك تا تعقد عليها وغوت عليها

دياب : أحم ماغوتش (شاف فجاكلين ونطق بهدوء ) غانكمل مع جدي ونرجع نديك ماتمشيش حتى نرجع وأنا مزال ماقبلتك ككوتش فا ماتأمليش

جاكلين : ولكن علاش واش مهاراتي ماقنعوكش يلا ما عنديش مكان ففنون القتال ندربهم على السلاح

دياب نطق بالدارجة ) وليني مصيبة مع هادي مكتفهمش راه الشركة كلها رجال وهي باغا تخشا وسطهم (قلبها انجليزية ) أسمعي غاتجلسي تانجي ونهضرو

(جاكلين حركاتليه راسها بواخا)

عدنان وغسان حابسين الضحكة كيتفرجو فدياب لي الغيرة واضحة عليه )

خرج دياب هو والجد وجابوليهم ليكارد سيارة دياب هو لي شاف جوج سيارات كل سيارة بيها أربعة من ليكارد جنب سيارتو )

دياب : جدي واش غايتبعونا ليكارد ديالك

الجد زيدان : آه زيد خلاص

دياب : جدي من الأحسن بلاش من ليكارد وهو راه موحال يكون فالفيلة أصلا

.الجد : وازيد راني عارف آش كندير

دياب : الله يدوز هاذ الصباح على خير ….يتبع🎩#وحش_ذات_القزحيتين🎩

✏للكاتبة ✏ chaymae ouaj

💜الجزء 177💜

دائما فقصر آل ستارك من بعد الفطور عدنان وغسان توجهو للشركة ديال جاسم عنهم أعمال فيها ولبنات بقاو فالقصر كيشوفو مع أليشا المدارس وكيعاونوها تختار مدرسة معينة أما هي غير ساهية حتى فالفطور ماكلاتش غير كتفكر فحياتها وحسات نفسها ضيعات وقتها ونفسها فحب واهي ولا أساس له من المنطق
فواش بصح ممكن الحب يوصلنا لدرجة لي نتخلاو فيه على نفسنا لشخص ماعاطينا حتى قليل من القيمة لي حنا عاطينو
أليشا فاقت من حلمها الوردي وتأكذات أنه فيليكس ماكايستاحقش بمرة حتى تشوف فيه وقررات هاذ المرة ولآخر مرة تسمح لنفسها تتراجع وترجع تخضع لهاذ الحب لي بالنسبالها من طرف واحد

تارا : وااا أليشا

أليشا شافت فيهم ) سمحوليا سهيت

أيار : من قبيلة وحنى كنهضرو معاك

باربرة : مالك واش مزال مريضة وماعاودتيش لينا آش وقع معاك نتي وفيليكس علاش مخلاكش تخرجي لبارح

أليشا تنهدات ) لي واقع أني أخيرا فقت فا مابقاش كيهمني أمرو تخليت على هاذ الحب الملعون لي ضيعت فيه راسي وماربحت والو

أيار : واش خوية دارليك شيحاجة ومالكم قولي (شدات يد أليشا لي تعكرات فالجرح وهي تغوت )

أليشا : أححح

أيار : أويلي مالك تما

تجمعو عليها كلهن حتى جاكلين شافو الفاصمة على يدها )

باربرة : مااتقوليش ليا فيليكس لي دار ليك ه…

أليشا : قاطعاتها) أحم لا قصدي آه ولكن راه ماقصدش غير خطأ وصاف

أيار : أويلي واش هذا جهل أري يديك نعالجك (حيداتلها الفاصمة وهي دوز يديها بخفة على مكان الجرح واختفى )

أليشا : شكرا هه قوتك رائعة

أيار : هه كاتقولي شيماء بيطادين

تارا : توحشتها

باربرة : تانا بزاف مانعرف آش دارت مع جاسم ولميساج لي جاوباتنا فيه فالكروب كتقول بلي هي بيخير ولكن ماعطاتناش التفاصيل كنتمنى يقدر جدي يقنعهم يرجعو

أليشا : أنا نوض نجيب تيليفوني نعيطوليها

تارا : جيبي معاك ديالي راه فجناحي

أيار : تانا

باربرة : تانا

أليشا : واخا

تحركات أليشا فاتجاه الدرج ويلاه غاطلع حتى شافتو هابط فيليكس لي مافطرش معاهم من بعد ماخلاها فجناحها واختفى جلس مدة كيفكر عاد قرر يهضر معاها لوا فاصمة على يديه وهبط يقلب عليها وغير هز راسو بانتليه واقفة فآخر الدرج بغات طلع ولكن غير شافتو قلبات عينيها وبدلات الطريق توجهات للمصعد لي جنب الدرج نيت دخلات وسداتو وهو هبط كيجري يلحقها ولكن تسظ له المصعد فوجهو
فيليكس زير على يديه كيحس بكومة من الغضب داخلو بغا يهرس ويضرب يفش غضبو وإحساسو بالذنب سرط ريقو وتوجه لباب القصر خرج صاعر وخدا أول سيارة تما وكسيرا
أما أليشا تفتح عليها المصعد وتوجهات لجناحها ببرود هي شافتو جاي كيجري تابعها ومن ملامح وجهو باغي يهضر معاها حتى تسدلو المصعد فوجهو ولكن ماتسوقاتش فعلا ماتسوقاتش وماتحرك فيها والو يمكن كون شافتو قبل يومين كيجري ناحيتها بتلك الطريقة كانت طير بالفرحة ولكن الآن قلبها اكتاسحاتو طبقة صلبة من الجليد جمدت كل مشاعرها اتجاهو ويمكن للأبد ….تتمة الجزء 177💋

☘☘☘

عند دياب والجد زيدان لي خرجو من كازا ووصلو جنب البيست أو الطريق الجانبية لي خاسهم يدخلوها حيت هي لي كدخل للأرض لي فملكية جاسم

دياب حبس سيارتو قبل مايدخل للطريق وليكارد وراه بجوج سيارات حبسو حتى هما )

الجد : علاش حبستي زيد

دياب : بلاتي أجدي عنداك الليزر يكون خدام مابغيتش تخسرلي سيارتي عزيزة عليا

الجد : ويتك ويتك وا زيد من لهبال

دياب : جبد هاتفو ) تسنا نعيطليه أجدي يحيد الليزر

الجد طير ليه التيليفون ) ماغاتعيطلوووش غاتزيد ديماري ودابا

دياب : إوا خليني نحيد الليزر أنا راسي واخا غايعيق بيا (هز بيسيه لي مكيفارقوش ودخل شي أرقام وبدأ كيحرك أصابعو بخفة وبسرعة والجد كيتفرج فيه

الجد : أحاول على ظاك كلافيي نتا بدوك الصبعان عندك قداش

دياب : خليني مركز أجدي

الجد : أه أه أه شحال كتزرب وكيدرتي حتى تعلمتي هادشي

دياب : هادشي خاسو دمااغ أجدي

الجد عطاه دقة لراس ولكن دياب ماتزعزع فيه والو الجد لي تقصح فيديه )
الجد : هيي دابا أنا ماعنديش دمااغ أ دوي ألمسخووط أصلن كلكم مساخيط من داك لوحش تاليك ولدوك دفاتر الوساخ ولداك لبرهوش أنا ماربحت والو منكم ألمساخيط عندي غير لبنيات لي مرضيات

دياب : أجدي الله يهديك واش بغيتي ندخلو لحدود جاسم واخليني نحيد الليزر

الجد : واش كتسنا طلقنا خلاص

☘☘☘

عند شيماء لي مزالها مسترخية بنفس الوضعية لقات صعوبة باش تتأكد واش الدرع كيتحيد ولالا حيت ماكاينش لي يأكدلها عاد استعملات بزاف طاقتها حتى فشلات وعيات سمعات هاتفها كيصوني وهزاتو طايرة يحسابلها جاسم ولكن لقات غير لبنات
استغربات حيت جاسم ملي خرج ماصوناش ليها أو سيفطليها مسج

شدات الخط لي كان أبيل فيديو وهي تلقاهم مجمعات حتى جاكلين مخشية وسطهم وديما بنفس ابتسامتها …

شيماء : ههه تيتيزات آل ستارك

تارا : شوشووو

أيار : عطاتها التحية ) رئيسة عشييرتنا الجميلة

باربرة : هه ماتديش على هاذ جوج حمقات واش لباس عليك

شيماء : لباس سمحولي لبارح ملقيت كينجاوب كان جاسم حدايا الوقت كولو وحشمت نجاوبكم قدامو

تارا : ناري حسن تانا مانقدرش نهضر معاك براحتي قدامو دابا قولي كيداز داكشي أ أ أ

(شيماء تزنكات وهي كتشوف فيهن كيغمزو فيها وكيضورو فراسهم وكيضحكو )

شيماء : ههه داز مزيان

تارا : بغيينا التفاصييل

أيار : آه

أليشا : مكتحشموووش

شيماء : ههه بغيتو التفاصيل سولو خوكم هههه

تارا : ناري

أيار : ناري مي ويلي لا

باربرة : عبرات فيكم قالك التفاصيل شيماء واش نتي بوحدك

شيماء : آه مشا لخدما هادي ساعتاين أنا جالسة بوحدي كنتدرب على التحكم بالدرع

طرطقو فيها عينيهم )

باربرة : واش علمك جاسم

شيماء : آه لبارح ليل كولو وهو كيدربني قدرت نفعلو ونحيدو معاه وضدد قواه لقيت شوية دالصعوبة مع قواه المحسوسة ولكن فالأخير قدرت
ودابا من قبيلة وانا كندرب كنفعلو ونحيو حسيت راسي فاشلة وجاتني السخفة ماعرفتش علاش

باربرة : حيت استعملتي قوتك بزااف مابين اليوم ولبارح

تارا : قوتك عاد كتعلمي تحكمي بها فاماضغطيش على راسك ولا غاتأتر عليك بالسلبتارا : قوتك عاد كتعلمي تحكمي بها فاماضغطيش على راسك ولا غاتأتر عليك بالسلب

باربرة : أنا ملي كنت صغيرة راه بزززز تعلمت نتحكم بقوتي الملعونة بزز شحال سخفت وشحال رعفت حيت كانت عندي طاقة كبيرة غير غوتة وحدة صغيرة كنسدق مدمرة أي حاجة قدامي وكنعقل داني جدي وعمامي ملي كانت عندي ست سنين لدار فالجبل جلست تما لمدة ست أشهر وهم كيدربوني يوميا عاد قدرت نتحكم فيها ونبطلها ونردها وقت مابغيت واخا شيمرات كنفقد السيطرة عليها
منصحكش تجهدي نفسك وحتى جاسم عارف هادشي مكانش عليه يضغط عليك ليلة كلها دالتدريب راه أنا كنت كندرب غير ساعة فالنهار ومكنكملهاش فالاخير كنسخف

شيماء سرطات ريقها ) أأنا ماسخفت ماوالو غير عييت

باربرة : المهم حبسي التدريب اليوم حتى لغدا ورجعي دربي وملي تكوني كتركزي طاقتك الداخلية اختاري شيء معين تفكري فيه ملي تفعلي قوتك واختاري شيحاجة أحرى بقاي تفكري فيها ملي تبغي تحيدي درعك هكا أنا قدرت نتحكم فالصوت

شيماء : بحالاش

باربرة : غانعطيك النمودج لي تبعت
كنت فصغري معصبة من بابا وبزاف ومكنحملوش على كل شيء دارو فماما وهجرانو لينا فاملي كنبغي نفعل قوتي كنتفكرو ومباشرة كنفعلها وبسهولة وملي كنبغي نحيدها كنتفكر ماما هيلدا وحنيتها ومباشرة كنتهدن وقوتي كتحيد فاختاري نمودج ركزي عليه درعك

شيماء : واخا هادشي لي غاندير

باربرة : ماتنسايش يلا جهدتي على نفسك تقدري تآذي راسك

شيماء : واخا شكرا بزاف

تارا : واش مزال ماغاترجعو للقصر حزري جاسم ورجعو عفاك

أليشا : شيماء أنا محتاجاك وبزاف كناخد منك القوة

شيماء : آش واقع أ أليشا

أليشا : تنهدات وعاودات ليها وليهم كل آش وقعلها لبارح ملي بغات تخرج من غير أنو تعمد يغرس فيها ظفرانو تا جرحها قالتليهم بالخطأ)

شيماء خنزرات ) هاذا زاد فيه

تارا : راه جا لبارح مضروب من وجهو منعرف شكون ضربو

أليشا : مانعرف وماكايهمنيش أنا فعلا البنات وليت كنحس بالبرود من ناحيتو والله مابقا هاممني غير يبعد مني

شيماء : تهدني ونخليه خلي حتى نشوفو آش غايدير ويلا عاود عنفك قوليهاليا نتصرف

أيار : بخوف )شيماء عنداك تقوليها لجاسم والله تاغانوض الصداع

شيماء : أيار تهدني ماغانوض حتى صداع غانتصرف قصدت بيها غانهضر معاه أنا
أما جاسم مستحيل ندخلو فهدشي

أيار : واخا

شيماء كتشوف فجاكلين لي غير ساكتة ومبتاسة )

شيماء : جاكلين ماتعارفناش مزيان

جاكلين : حتى ترجعو للقصر وعندنا كل الوقت فين نتعارفو

أيار : بالدارجة ) واش لاحظتو.دياب قبيلة فلفطور غار عليها ولا غير جابلي الله

تارا : كنت غانقولهاليكم

باربرة : ههه ديابو والغيرة

أليشا وجاكلين فدقة ) هضرو بالانجليزية

شيماء : هه لبنات بداو تعلموهم فالداريجة علامانجي (قاطعها صوت سيارات لي سمعاتو حيت النافذة جنبها ومفتوحة ضناتو جاسم )

شيماء : يلاه تلاحو شيحد جا سمعت صوت طونوبيل امكن زماني جا نوض نسخن ليه الطاجين

لبنات طرطقو فيها عينيهم )

تارا : ويلي حاي

باربرة : كطيبي راسك

أيار : ويلي راه عندو كتر من عشرين خادمة

شيماء : كنطيب كيعجبني طياب يلاه تلاحو تانعود نصونيليكم (وقطعات)

☘☘☘☘

تارا : قطعات

باربرة : بلاتي قالت شيحد جا عندها يقدر يكون جدي ودياب لي وصلووو

أيار : ناري الله يدوز الامور بيخير عنداك غاينوضوها مع جاسم

جاكلين : دابا واش اللورد جاسم متزوج فعلا بشيماء البشرية

لبنات كلهن شافو فيها حتى قاطعهم صوت )

الجدة : أييه أبنتي جاكلين مزوجين

(دخلات هيلدا الجدة وسوزي وجلسو مع لبنات وبداو يعاودو لجاكلين كل القصة وحقيقة شيماء عاودوليها كلشيء ….

الجدة : دابا نتي وحدة مننا ومرات حفيدي وخاسك تعرفي راه ولدي جاسم غاياخد رئاسة المحكمة وغايغر كل هاذ القوانين الظالمة وغايكشفلهم السبب ليكيخليهم يقتلو الهجناء

جاكلين مزالها بنفس الإبتسامة : وأنا معاكم أجدة وغانعاونكم حتى أنا

☘☘☘☘

نرجعو دقائق قبل عند دياب والجد زيدان ….!

دياب لي أخيرا فك شيفرة الليزر وجدو غير تايبركم فوق راسو هاكا سيسطيم المراقبة ففيلة جاسم حيت عندو كل الكودات والرموز وهو أصلا لي صايب السيسطيم لكل الفيلات ديالهم وللقصر ولفيرمات جدو والشركات والمستشفى … فالأمر ماصعيبش عليه كهاكر متمرس ومتمكن من الأمر

حيد الليزر وهو يكسيري وداز من الطريق الفرعية وغير دخلو من لبيست وهوما يلقاو عشرات ليكارد فالطريق و بين الأشجار ليكارد ليمكلفين بالمراقة لييي عرفو سيارة دياب ومدام داز من الليزر إذن عندو الإذن فا خلاوه يدوز وهو كمل طريقو ووراه جوج سيارات دلي كارد دجدو حتى وقفو أمام باب الفيلة وهوما يتجمعو على سياراتهم كل ليكارد دجاسم وجاء رئيس الكتيبة وقف أمامهم وهو كيجري اتصالات مع المكلفين بسيسطيم الليزر والكاميرات يشوف شكون عطاهم إذن الدخول حيت جاسم آمرهم بصريح العبارة مايدخ حد ملي هو مايكونش حتى خووتو وعلموه المكلفين أن سيسطيم الليزر تهاكا وتختارق

دياب خرج من السيارة هاز يديه بوضعية الإستسلام 🙌 وكيضحك لليكارد لي واقفين مسلحين وجاهزين كيتسناو الأوامر ))الوحش وذات القزحيتين ❤️
الجزء 178💋

دياب خرج من السيارة هاز يديه بوضعية الإستسلام 🙌 وكيضحك لليكارد لي واقفين مسلحين وجاهزين كيتسناو الأوامر ))

دياب : تكااالماو أشباب جينا غير نشوفو اللورد..

(الجد خرج من السيارة وخرجو ليكارد بتمنية ديالو أحاطو بيه وواحد من ليكارد ديالو وجه سلاحو لرئيس كتيبة ليكارد دجاسم )

الجد ضرب داك لكارد ليهز السلاح لراسو ) أنزل سلاحك غاتخرج علينا واش جايين نتحاربووو

الجد (شاف فرئيس الكتيبة ): أحم ولدي جاسم كاين جيت نشوفو

رئيس الكتيبة : سمحلي سيد زيدان اللورد مكاينش وعطانا أوامر تاحد مايدخل ملي مايكونش هو

الجد زيدان : تا راه مسخوط هذاك واش أولدي نتا يلا جا عندك جدك غاجري عليه

رئيس الكتيبة : أحم سمحلي أ سيد زيدان ولكن المدام بوحدها فالفيلة وممنوع يدخل عندها شيحد ونتوما هاكيتو سيسطيم الليزر ودخلتو دون إذن

الجد بدأ يتعصب) راه ديب لي هاكاه ماشي أنا (دياب طرطق عينيه فجدو )

الجد : غاتحيدو خليوني ندوز غانجلس نتسناه لداخل حتى يجي

رئيس الكتيبة استدار وربط الإتصال بجاسم ولكن مكيجاوبش وهو يتاصل بهاتف مكتبو جاوباتو السكرتير وعلماتو أنا اللوردات بتلاثة فاجتماع مهم (جاسم عدنان وغسان ) والإجتماع ربع ساعة عاد يكمل
رئيس الكتيبة ماعرفش كيفاش يتصرف ولكن مستحيل يخالف الأوامر فشاف فالجد ونطق )

رئيس الكتيبة : أحم سيد زيدان مايمكليناش نخليوك دخل ربع ساعة غايكمل اللورد اجتماعو وناخد منو الأوامر لي على أساسها غانتصرف

زيدان تعصب ودياب غير كيشوف كان عااارف مستحيل يخليوهم يدخلو )

الجد : كيغوت ) دااابااا أنااا جاي لفيلة حفييدي وماندخلش زوينة هادي غاتجمع ليا هاد الغربان دياالك من قدامي ولا لا

رئيس الكتيبة يلاه غايجاوب بالرفض وهو يتحل باب الفيلة من الداخل وخرجااات ….

☘☘☘

دقائق قبل ملي شيماء سمعات صوت السيارات قطعات مع لبنات ووقفات باش طل من النافذة من النافدة وغير وقفات وهي دوخ الشيء لي خلاها رجعات جلسات شادة راسها وكتحس نفسها فاشلة وضعيفة وكضات نفسها وهي كتسمع أصوات كتيرة فالخارج ورجعات وقفات شادة مع الحيط وغير طلات وهي تصدم شافت الجد الشيء لي خلاها خافت ولكن شافت معاه دياب فبقات كطل وسمعاتهم بلي الجد بغا يدخل يتسنى جاسم وليكارد ماخلاوهش الشيء لي خلاها هبطات كتجري وبدون تفكير وهي تلقا الخادمات مستفات أمام باب الفيلة

شيماء : (وهي كتسمع صراخ الجد) خالتي نعيمة حلي لباب ولبنات تحركو وجدو الضيافة

رئيسة الخدم : أمرك أبنتي
(حلات رئيسة الخدم لباب وهي تخرج شيماء لي غير شافوها كل ليكارد دجاسم حناو راسهم ليها فحين الجد جاتو اللقوة بقا غير كيشووف فيها وهي متاجهة جيهتو عاد حقق فيها مزيان تحت ضوء الشمس ليضاربة فوجهها ومنوراه واللي برزات أكتر لون عيونها)

شيماء كتمشى ناحيت الجد لي واقف جنبو دياب ويديها كيترعدو والتوتر واااضح عليها عاد الدوخة مزال شادة فيها وقفات أمامهم وهي تنطق)

شيماء : سسلام أحم أ أعمي أأأجدي أحم أسيدي(ماعرفاتش آش تعيطليه ) راه راه ججاسم ممكاينش تتفظلو تسناوه غايجي تفظلو دخلو

دياب : ختي لباس عليك

شيماء : لباس خوية دياب ونتا

دياب : الحمد لله

شيماء : رجعات نظرها للجد لي مزالو غير كيشوف فيها وسااكت الشيء لي خلعها ورجعات لور ) شيماء: أحم غاد غاد ددخلو أسيديتتمة الجزء 178💋
شيماء : رجعات نظرها للجد لي مزالو غير كيشوف فيها وسااكت الشيء لي خلعها ورجعات لور ) شيماء: أحم غاد غاد ددخلو أسيدي

الجد : شاف فلي كارد دجاسم ونطق بلغوات) أشتووو ألغربااان يلا الوحش لي مخدمكم مسخوووط هااا مرتووو مرضية سيري أبني الله يرضي عليك

شيماء صدمها ) : أأ آييه أأمين

رئيس الكتيبة تقدم حاني راسو ونطق : مدام عندنا أوامر من اللورد باش مايدخل حتى واحد

شيماء : شافت فيه ) أويلي واش حماقيتو راه هذا جدو وخوه (شافت فالجد ) تيعنداك أسيدي مرحبا بيكم دخلو

((الجد طلقها بضحكة كيفقص ليكارد ودخل كيتمخنر فالمشية وهاز خنافرو للسماء
وشيماء ودياب موراه كيشوووفو فيه ))

دياب بهمس ) : واش أختي متأكدة كون غير خليتينا برة تايجي وحشك أنا مافيا ليتزرق

شيماء : غير زيد راه مايمكنش الأمور تبقا هكا هما خاسهم حل ومدام الجد جا إلا وبغا يتصالح مع حفيدو

دياب : الرضا هانتي ملي يجي راجلك أكييد ونبصمليك عليها ماغايبغيش يتنازل ويرجع داكشي باش الأمر غانخليه بين يديك تقنعيه نتي خاس ضروري يرجع

شيماء : لالا غايتصالح مع جدو أكيد ونرجعو للقصر غير كون هاني

(دخل الجد ووراه شيماء ودياب وتوجه لأول صالة تما وجلس مفطح ناشر يديه وجلس دياب فالجنب وشيماء باقت واقفة جابو الخادمات الضيافة والجد شرب كاس عصير وهو يهز راسو شاف شيماء واقفة

الجد : كيشوووف فيها ) وا أجي أبنتي جلسي حداية

شيماء : أأنا

الجد : أييه أجي

شيماء شافت فدياب لي حابس الضحكة ومشات جلسات حظاه بتوتر )

الجد : إوا يابنتي ياكما تقلقتي مني

شيماء : أ لا حاشة أسيدي

الجد : آش هاذ سيدي واش مرات اللورد آل ستارك تعيطلي سيدي كاعما عيطولي بيها المساخيط لي والد عيطيلي غير جدي

شيماء : واخا

الجد : إوا يابنتي ماتديش عليا داك نهار أنا ماشي ماتقبلتكش نتي بالذات أنا غير عارف قوانينا مزيان وخفت عليك وعليه وعلينا

شيماء حنات راسها ) ععارفة أسيدي أنا مابغيتش نآذي تاواحد خصوصا جاسم أو واحد من خوتو أو لبنات أنا راه غاندير جهدي كولو باش نحميكم (شافت فيه ) راه عندي الدرع ولبارح بديت نتحكم فيه هانت أنا غانحيدو دابا (تنهدات وهي تزيير على يديها وغمضات عينيها )

((الجد ودياب غير كيشوفو فيها حتى فجأة حسو بطاقتها و بقوة قواها وبحجم درعها دياب وقف ومامصدقش والجد حل فمو وهو كيحس بطاقتها القوية ماقدرش يتيق أن هجينة عندها كل هاذ الطاقة طاقتها مجهدة حتى على طاقت دياب لي جنبو)

شيماء حلات عينيها كتنهج صفارت وعينيها ضببو سرطات ريقها وشافت فالجد وابتاسمات)

شيماء : غير نتعلملها مزيان وغانشر درعي على كل واحد فيكم وغاتوليو منيعين بحالي ضد قوة المتحولين وحتى يلا ماقدرتش غانعطي لجاسم يستنسخها وهو يتكلف..

الجد : بنتي ماشي قضيت حنا خاسنا حمايتك راه العكس نتي خاسك حمايتنا
النخبة متوحشين وغير كياخدو الأمر والحصانة كيطغاو وكيديرو لي بغاو أنا عاارف ومتأكد ماعمرهم يقدرو على جاسم وعلينا ولكن نتي غاتبقاي عايشة حياتك مخبية منهم وأي واحد فينا غايولي معرض للخطر يقدرو يشدو أي وحدة من لبنات مثلا ويهددو بيها جاسم يا يسلمك ليهم يا يآذيوها وغايبقاو تابعينك حياتهم كلها يمشي عضو يبان عضو آخر جديد ماغايتهناو تاينهيو حياتك الحل الوحييد هو يتبدلو القوانين وجاسم ليبدلهم ولكن يلا تخلا على رئاست العشيرة عمرهم يسمحووليه حتى يترشح للمحكمة وبلا رئاسة هو مااايقدر يدير والو واش فهمتيني أبنتي
أنا ماقصدتش نجري عليكم غامن خوفي انفاعلت واللسان مافيه عضم غاتقولي علاش كتقوليا أنا هادشي قولو ليه
هو حيت هو ماغايخسر معايا تا دقيقة وماغايسمعش مني قنعيه يرجع خاسنا نتعاونو الوقت ماعندناش نيكولاي حرض نصف العشائر وفأي لحظة يقدرو يسمعو خبر زواج جاسم لي راه هو أشهر متحول وأقوى واحد وكلشي حاط عليه العين ملي غاينتاشر خبر زواجو غايبدا كلشي يقلب يعرف شكون هاذ المتحولة لي تزوج بها الوحش حتى يوصلو ليك ..

(شيماء مع كل كلام الجد قلبها كيضرب حسات بمدى خطورة الموقف وحجمو وماكايتحملش الضحك)

الجد : إيلا بقا الوضع هكا غاندخلو فحرب كبيرة وماعندهاش نهاية نتي فخطر وولادكم غايكونو فخطر عمرهم يخليوكم تعيشو هانيين

شيماء : أ أنا مابغيتش هكا تيقني أسيدي غانحاول نقنعو

قاطعم سماع احتكاك سيارة قويية عرفوه هو الشيء لي خلاهم وقفو ب 3….يتبع🎩#وحش_ذات_القزحيتين🎩

✏للكاتبة ✏ chaymae ouaj

💜الجزء 179💜

عند جاسم لي ملي خرج من الفيلة صباح وخلا شيماء ناعسة
توجه مباشرة لمصنعو ديال السيارات وعاين العمل كولو ليتراكم عليه منذ دهابو للهند قلب كل السيارات لي تم تصنيعها فهاذ الأيام بنفسو وعاين آخر ما اختارع لي هو المحرك النفاث الجديد لي اختارعو من أجل سيارة السباق الجديدة الخاصة بالصفقة لي يلاه دخليها لقاه واجد فالسيارة وكلشي هو هداك وآمرهم ينقلو سيارة السباق الجديدة للشركة وعلن على اجتماع عاجل فالشركة من أجل يعرض ليهم السيارة لي جاهزة وعيطو على الشركاء الأمركيين وأصحاب الصفقة لمن اختارع السيارة
واتاجه مباشرة للشركة لغرفة الإجتماعات لقاهم كلهم حاضرين حتى غسان وعدنان لي فجنبو
وبدأ يشرحليهم بمهارة عن السيارة وآش الجديد فيها من غير المحرك النفاث الجديد شرحلهم عن خاصية ضافها للسيارة كتمكنها من زيادة السرعة للضعف بفظل محركو الجديد وخاصية كتمكن الشخص من تغيير لون السيارة حسب ذوقو وفقط بكبست زر (الفيديو) بقا لمدة ساعة كيشرحليهم عن كل قطعة فالسيارة ومانتابهش بمرة لهاتفو لي كان كيصوني ليه فجيبو وكان فالوضع الصامت
من بعدها خرج جاسم وكل المستثمرين جنبو لحلبة سيارات تابعة للشركة لي كانت مركونة فيها السيارة الجديدة لي كتبان فاااخرة وقوية سيارة سباق آخر ماكاين فالسوق غير شكلها خلاتهم حالين فامهم وركب بنفسو جرب السيارة أمامهم خلاهم منباهرين حتى عدنان وغسان حمقاتهم ومباشرة سناو معاه عقد ملكية السيارة وطلبو منو صنع عشر نمادج أخرى منها وهو وافق على الصفقة ومشاو بحالهم))

عدنان : بغيت وحدة

غسان : تانا

جاسم : جاتكم

عدنان : صرعتيها وأكيد غاتاخد براءة الاختراع مرة أخرى فذلك المحرك بمجرد ماتعلن عليه

جاسم : غانعلن عليه من بعد السباق

غسان : يعني حتى تجرب السيارة فالحلبة أمام المئات دالناس ووسائل الإعلام عاد تعلن على محركها

جاسم : داكشي

عدنان : المهم بغيت وحدة

جاسم جبد هاتفو حتى كيلقا عشرات المكالمات من رئيس كتيبتو دليكارد ومن عند رئيس الهاكرز وهو يخنزر ومباشرة دوز الخط لرئيس ليكارد )

جاسم : آش واقع

رئييس ليكارد : لورد أحم السيد زيدان واللورد دياب جاو اختارق اللورد دياب الليزر ودخلو وقفناهم أمام باب الفيلة ولكن المدام دخلاتهم

جاسم زيير على يديه وولا كينهج بالأعصاب قطع الخط ومشا بخطوات سريعة فاتجاه سيارتو )

عدنان : قوااادت

غسان : أكيد عرف بلي جدي ودياب مشاو عندو للفيلة جري نتبعوه

((ركب جاسم سيارتو وساق بسرعة خيالية والتوأم تبعوه من الخلف ربع ساعة وقف بسرعة قصوى أمام باب الفيلة حتى تطراساو عجلات السيارة على الأرض خرج صاعر لقا رئيس الكتيبة وكل ليكارد حانيين روسهم وتخطاهم بدون كلام ودخل وعدنان وغسان تبعوه كيجريوتتمة الجزء 179💋

☘☘☘☘

شيماء والجد زيدان كانو مستغرقين فحوارهم ودياب غير ساكت وكيسمعهم حتى قاطعم سماع احتكاك سيارة قويية عرفوه هو الشيء لي خلاهم وقفو بتلاثة كيشوفو فالدخلة دالصالة حتى بانليهم جاي صاعر وكل تعابيرو لا توحي بالخير

شيماء مشات كتجري وقفات أمامو ..

شيماء : جاسم جيتي أحم (جاسم تخطاها وتمشا حتى وقف أمام جدو )

جاسم : يااااك عشيرتك وخليتهالييك قصرك وخليتوليك آش جاي دير عندي

الجد : ياااك كتجريي عليا

(شيماء جات كتجري شدات جاسم من يديه وكلها كترعد وكتحس نفسها فاشلة وبزز واقفة كل طاقتها استنزفاتها بين ليلة الأمس وصباح اليوم )

شيماء : جاسم تهدن ياه ماوقع والو

جاسم حول نظرو ليها مخنزززر وغوت بقوة ) شيمااااااء بيييتك وحسااابك معايا هو لخر

شيماء جاتها لبكية وعينيها عمرو دموع )

الجد بصراخ): مااتغوتش على لبنت هي مادارت والو أنا لي جييت غوت عليا أنا

جاسم : سيي زيدان كنظن لي مزاال بيناتنا هي وثيييقة تخليي على الرئاسة ونقلها ليك ونتا غاتسنيها ونسالييو

الجد : خبط فالطبلة أمامو ) وااش حماقيتي يلا تخليتي على الرئاسة دعشيرتنا كيغادييير تطالب برئاسة المحكة

جاسم : هذااك شغلي

الجد : شغلناا من ديمن حنا عائلة أنا غلطت وكنعتاارف وعتادرت من مرتك فآش المشكلة

جاسم : المشكلة كلالامك وعدم ثقتك فيا أسي زيدان هضرة جوج تقوول أنك ندمتي حيت عطيتيني الرئاسة تدخلك فقراراتي وفحاتي ماغانسمحش بيهم وكنعاود نقوليك ربح بعشيرتك وقصرك (شد شيماء من يديها ينتاقل بيها وهي عرفاتو غايطبق قوتو ويختافي ومباشرة فعلات الدرع ونترات يديها منو )

جاسم : صدماتو حيت ملي دخل حس بطاقتها دليل على أنها مكااانتش مفعلة الدرع وغير شد يدها ينتاقل بها لجناحهم فعلاتو بسرعة وفلبلاصة )

جاسم غوت : شيماااء

شيماء نطقات بصوت هادئ والدوخة شدات فيها عاد ملي رجعات فعلات درعها بتلك السرعة والقوة استنزفات كل مابقا عندها من طاقة )

شيماء : جاسم عفاك جدي اعتادر مني واخا ماغلطش فوالو راه من حقو يخاف عليكم ونتا تسرعتي ماشي بهاذ السهولة تخلي الرئاسة والقصر واش بغيتي دخل فالحرب بوحدك مستحييل نخليك كتسمع ياندخو كاملين يا لا خوتك وماماك وجداتك ولبنات كلنا يد وحدة فمتفرقناش

جاسم غوت : شيمااااء

شيماء : قاطعاتو ) جاسم أنا بغيت نرجع للقصر عافاك

جاسم مسح على وجهو وبدأ كيمشي ويجي أمامهم وضاغط على أسنانو من الأعصاب
عدنان وغسان لي وقف جنبهم دياب فباب الصالة غير كيتفرجو )

جاسم استدار شاف فجدو ) واااخا أسي زيدان الرئاسة غاتبقاليا ولكن القصر لي عمرني رجع ليه ونتا جريتي على مراتي منو

شيماء تمذات ناحيتو بزز شدات فيديه ودموع قربو يخرجوليها )تتمة الجزء 179

شيماء : جاسم عافاك واش غانبقا نجلس بوحدي فهاذ الفيلة قداش فاش ماتكونش وأنا ولفت لبنات وأليشا جات للمغرب حيت أنا طلبتها عافاك هئ وراه جدي اعتادر وأنا ماعنديش مشكل

جاسم خنزر فيها بقوة وغوت فوجهها ) شيماااء آخرة مرة غانقوليك لجنااااحك…

(شيماء مع غوت قفزها وطلقات منو وكتشوف فيه غير كيهضر وهي مابقاتش كتسمعو آش كيقول كتشوف غير فمو كيتحرك حتى حسات بشيء سخون هابط مع نيفها مدات يديها حطاتها على نيفها وهي تشوف فيها لقاتها عامرة بالدم رجعات شافت أمامها فجاسم لي توجه مباشرة لعندها مرعوب غير شد فيها وهي طيح سخفانة بين يديه …)

جاسم شادها بين يديه مرعوب وهو كيشوف الدم غير نازل من نيفها مكيحبسش وهي سخفانة وكلهم تجمعو عليها وهو هزها وانتاقل بيها مباشرة اختفى من أمامهم وهم عرفوه داها لجناحو ومشاو بسرعة للمصعد..)

جاسم ظهر فجناحو وحطها على السرير وعلا ليها راسها يوقف النزيف وبسرعة تحرك جاب فوطة فازكة كيمسح ليها الدم وعلم ليكارد يجيبولو طبيبة وبسرعة وجلس حتى دخلو خوتو وجدو..)

الجد : طاقتها مستنزفة مبقيتش كنحس بيها بمرة واش كنتي كدربها ضغطتي عليها

جاسم : لا رد

عدنان قرب منها وشاف فجاسم ) خليني نقلب ليها الضغط

جاسم : خنزر فيه) غاااتحط يديك عليها غاندمك و الطبيبة جاية فالطريق فا تقدرو تمشيو

الجد : جاسم فكر مزيان وهاذ لبنت الله يعمرلها الدار ماتستاهلش تتآذى بسبابنا ونت بوحدك ماغاتقدرش تحميها ونت عارف هاذششي من غير يلا وليتي رئيس المحكمة وأكيد غاتكون فكرتي فاحتمال إيلا عاقو بوجودها قبل ماتاخذ نت الرئاسة ماتحتاجنييش نقوليك آش يمكن يطرا رجع للقصر القصر قصرك ونتا كنتي وغاتبقا ديما رئيس لستاركس حتى يورتها خلفك وماتجهدش البنت فالتدريب غير بشوية عليها (وخرج )

دياب : جاسم محتاجنا ولا نمشيو

جاسم عاطيهم بالظهر جالس جنب شيماء حرك ليهم يديه بمعنا يخرجو وهم خرجو تبعو الجد )

(جاسم تنهد وهو كيشوووف فيها وكيفكر فكلام جدو لي ما أترش فيه هو عارف آش كيدير وحاسب كل خطواتو مد يديه كيدوزها على وجهها بحب وناض حيد الفيست وهز هاتفو ودوز رقم معين …)

جاسم : كمل داك النمس اجتماعو السري

الشخص : كيما توقعتي لورد الإجتماع كان بدون علم المحكة يعني غير قانوني وحضروليه أعضاء قلال ولكن حتى واحد منهم ماوافق على خطتو لي ننا توقعتيها كلهم خافو منك

جاسم : نشر خبر أكيد فأني غانتقدم بطلب لرئاسة النخبة والمحكة ضدد آل رومانوف منهنا لشهر نشرو فكل العشائر حتى لأصغر عشيرة بغيت كل العشائر يكون فخبارهم ويديرو فبالهم أن هاذا هو آخر عام غايبقى مصير العشائر فيد آل رومانوف وكلشي غايتبل

الشخص : أمركالوحش وذات القزحيتين ❤️
الجزء180💋

جاسم قطع وسمع طرقات على الباب اختفى وظهر أمام لباب حلو ودخلات الطبيبة بقا واقف عليها حتى فحصات شيماء وعبراتليها الضغط …)

الطبيبة : غير طاحليها الضغط وناقصاها التغذية
شوية وغاتفيق من الأحسن تاكل شيحاجة حلوة وتنتابه لأكلها

جاسم : يمكنلك تمشي

(خرجات الطبيبة وجاسم حيد القميجة وتخشى حداها وعنقها لصدرو مدة قليلة عاد بدات تفيق وكتحس راسها كيضرها شاف نفسها فحضنو وهي تنوض مخنزرة وتكعدات

جاسم شافيها ونطق بحدة ) قلتليك ساعة لي دربي ملي تفيقي وماسمعتيش مني

شيماء مجوباتوش واستدارت تنوض وشدها من يديها دورها )

جاسم : معاك كنهضر

شيماء : بغيت نرجع للقصر

جاسم تنهد ) شيماااء مزاال غانتحاسب معاك على خروجك هكاك أمام ليكاارد وملي عصيتي كلمتي ودخلتيهم للفيلة

شيماء : جاسم راك كتهضر على جدك وخوك

جاسم : جديي لي جرا عليك

شيماء قاطعاتو ) وأنا سمحتليه ففين المشكل (عينيها دمعو وبداو يطيحو الدموع ) ولفت لبنات وجدة وخالتي هيلدا وسوزي هئ عفاك

جاسم : شيمااااء سكتي

شيماء تنترات منو ووقفات مزال دايخة وناض شدها وهي كتنتر منو )

شيماء : هئ واطلق نتا قاصح من قبيلة وأنا كنقوليك عفاك وماحنيتيش فيا

((جاسم ماتسوقلهاش وهزها انتاقل بيها لدريسينغ روم وحطها وجبدليها فستان آخر حيت الأول فيد الدم فستان منزلي ديال ميكي ماوس واسع وفيه فتحة حتى للفخض (الصورة ) وجلس كيحيدلها الأول ولبسها الآخر وهو كيسرط ريقو عراق وهو كيفتارس جسدها بعيونو أما هي غير قالبة وجهها عليه كمل وهزها بين يديه وانتاقل بيها حتى لأمام المصعد وهبطو فيه للأسفل وهو هازها وهي قالبة وجهها
خرجو من المصعد وتوجه بها مباشرة لطاولة الأكل لي لقاهم وجدوهاليه وحطوليه الطاجين ليصاوبات والخادمات مستفات جنب الطاولة حطها و جلس جنبها وأشار للخادمات يمشيو عمرليها الصحن وهز منو بملعقة يوكلها وهي مابغاتش مدورة وجهها للجهة الأخرى

جاسم كعاااتو وغوت ) شيماااء

شيماء قفزها تاشدت قلبها شافت فيه وهي طرطق بالدموع كتبكي وتشهق )

جاسم تنهد حط المعلقة وشد وجهها كيمسحليها الدموع وكيبوسها )

جاسم : مانعودش نغوت غير تهدني

(شيماء سكتات وشافت فيه وهو باسها بوسة خفيفة من ففمها )

جاسم : طاقتك كللها استنزفتيها للحد لدرجة درعك تحيد الآن فالأول ماكنتيش عارفة بيه فأغلب الأحيان كيبقا مفعل والآن وليتي تفعليه وتحيديه بسرعة وهادشي خاسك مدة طويييلة باش تعلميليه نتي تعلمتيليه فليلة الأمر مساهلش خاسك ترتاحي ملي قلتلك الصباح ساعة دالتدريب يعني ساعة نتي جلستي تلاث ساعات كتفعليه وتحيديه وشفتي النتيجة على صحتك هااا

شيماء :حيت بغيت نتعلم دغيا

جاسم : شيماء راك كتكسري فكلامي مرة أخرى أمرتهم مايخليو حد يدخل للفيلة علاش تخرجيي نتي قدام ليكارد علاش تكسري أمري

شيماء : جدك ..

جاسم قاطعها : جديي ماجاش يشووفني أنا جااا يشووفك نتي كون بغاااني كون جاعندي للشركة هو عااارفك غاتسمحيليه وطلبيني نرجعو هادشي لاش جا يهضر معاك ديريي فبالك أنا كل شيء ضارب ليه لحساب الرئاسة دالمحكمة غاناااخدها كيكنت رئيس عشيرة أو لا

شيماء : ولكن أنا بغيت نرجع للقصر

جاسم : شيماء

(شيماء قاطعاتو بتعنيقة قوية ضورات يديها على عنقو وزيرات عليك )

شيماء : وا عفاك

جاسم عنقها هو الآخر وتنهد فحظنها ) واخا ولكن بشرط

شيماء : شافت فيه والفرحة باينة عليها ) آشنو هو

جاسم : بغيتك فالليل

شيماء طرطقات فيه عينيها فهماتو وتزنكاات وبدات تفتف) أ أ أنا أحم

جاسم خنزر ) شيمااء يلا وليتي بيخير علاش لا شحال قدي نصبر

شيماء تفكرات الألم ليداز عليها نهار لول وحاولات تتهرب خافت ) أحم الطبيبة قالت تلت أيام ييلاه اليوم التاني أحم

جاسم : واش مابغيتينيش

شيماء طرطقات فيه عينها : للا ماشي هكا أحم

جاسم وقف ) كملي صحنك كولو خاسك تاكلي وفصباح الغد غانرجعو للقصر أنا عندي خدمة غانكون فمكتبي لي جنب الجناح (ومشا )

شيماء كتشوفو غادي وهي مطرطقة عينيها تابعاه بنظرها حتى دخل للمصعد )

شيماء : أويلي آش درت غايكون تقلق أوف ولكن خفت تاني يطرالي بحال لول ….يتبع🎩#وحش_ذات_القزحيتين🎩

✏للكاتبة ✏ chaymae ouaj
💜الجزء 180💜

عند شيماء من بعد ماخلاها جاسم فالطابلة بوحدها ومشا جلسات كتاكل بوحدها وكتفكر بغاتو ومكرهاتش تاهي تعاود تحس بنفس الإثارة ونفس الرغبة معاه ولكن إحساس الألم لي طغا عليها فالأخير خالعها فمعرفاتش آش دير

كلات مزيان ترد شوية من طاقتها وناضت جلسات فصالة بوحدها كتفر مبغاتش تقلقو عارفاه ماغايجبرهاش على الأمر وحتى يلا تقلق ماغايبينش ليها وغايصبر ولكن هي مابغاتش يفهم أنها هي ماباغاهش أو معجبهاش لحال معاه ..

ضرها راسها بالتفكير وهي تهز هاتفها ودخلات للواتساب ودخلات للمحادثة لي بينها وبين باربرة فقط بلا كروب لبنات حيت باربرة عندها تجربة وعاشت علاقت حب رغم أنها فاشلة فهي لي تقدر تنصحها نصيحة معقولة وعاد عامل السن فباربرة أكبر من شيماء بخمس سنوات ولي فاتك بليلة فاتك بحيلة )

شيماء رسلات رسالة لباربرة لي حاوبتها فلبلاصة …

💬شيماء : باربرة

باربرة : شيماء مالك

شيماء : محتاجة نصيحة ماعرفتش آش ندير

باربرة : قولي ليا وأنا نعاونك

شيماء : أحم بصراحة ليلتي اللولة مع جاسم مدازتش كلها مزيانة ملي ديفيرجاني حسيت بألم فضيع فديك اللحظة والصباح كولو رجلي مكنقدرش نجمعهم وجابلي الطبيبة دخلاتني للصونة ودارتلي مساج قاصح روحي حسيتها خرجات ليا عاد وليت نقد نمشي
وهو اليوم فليل أحم قالي هو

باربرة : بغاك تاني

شيناء : آه

باربرة : واش مزال كتألمي أو فيك لحريق

شيماء : لا

باربرة : سمعي هاذ التوتر ديالك راه عامل من العوامل ليخلاو ليلتك الأولى معاه دازت صعيبة أنا متأكدة كون ترخيتي وماخفتيش فالأول ماكنتيش تتألمي بزاف

شيماء : ماعرفتش أنا بغيتو ولكن غير كنتفكر الليلة لولا كنتراجع

باربرة : إيوا حتال إيمتا هو فهاذ الأمور مغيصبرش بزاف وكاينين شي رجال لي مكيصبروش بمرة فهاذشي خاسك ماتفكريش بسلبية

شيماء : مابغيتش نقلقو مني وقبيلة حسيتو تقلق

باربرة : خوي بالك ونساي ليلتك الأولى وألمك فيها ترخاي وفكري غير فيه هو راجلك فكري فأنو محتاجك وتانتي محتاجاه وحبكم كبير وغايزيد كلما تقربتو من بعض وملي يقرب منك ماتزيريش نفسك أو تخافي عيشي معاه اللحظة نساي خوفك باش تدوز مرتك التانية مزيان معاه وماتتألميش راه النفسية عندها دور فهاذ الأمور باش تتجاوبي معاه

شيماء : واخا غاندير هدشي

باربرة : ماتتردديش فالأمر نتي كتبغيه وهادشي غايخليك تستسلمي ليه بدون تردد فمتعطليش كل ماتعطلتي هو غاتكبر عندو فكرة أنك ماباغاهش وغايبقا يفكر أفكار لي لا أساس لها من الصحة فحال يقدر يقول أنو ماشي مقنع لك أو مكتبغيهش

شيماء : أويلي لا هادشي ماشي بصح هو مجهد وبزاف كاع راه تاحسييت بالسخفة ديك الليلة

باربرة : 😅 واراه غير قلت زعمة فاش يقدر يفكر يلا رفضتيه وراه خوية علامن كنهضرو وعارفاه مزيان مجهد فدكشي

شيماء : وباش عرفتي

باربرة : ههه أنا نعاودليك واحد المرة كنت حظرت لواحد حفلة دافتتاح معرضو للسيارات فأمريكا هادي أربع سنين أوا واحد الممثلة مشهورة كنعرفها كانت الحفل كولو وهي حاطة عينها عليه وبغاتو وبقات تابعاه الوقت كولو كتحلون عليه كتر من ست ساعات ماتهنات تاطلعها لجناح فالأوطيل ليفيه الحفل مكملاش ساعة وهبطات كتفرنس ومسخسخة جلسات معانا أنا وشي بنات وبقات تعاود لينا قاتلك مجهد وبزاف

شيماء (باربرة كتعاود وهي تزنكاات بالأعصاب وخنزرات وغوتات تا قفزات باربرة ) السلكوط لاخر أنا نوريه

باربرة : 😳 أويلي يهديك الله هادشي هادي ربع سنين ويلي هاك أفمي نسيت راسي وجلست نعاود

شيماء : زيدي عاوديلي شيحاجة خرى عليه

باربرة : مالني هبلت شوفي هدكشي قديم وهو طبيعي يكون دوز بنات واخا ماعرت كيكان كيديلهن بسبب وسواسو ولكن كيبقا راجل ونتي لي مرتو دابا حاضرو ومستقبلو فامتقصحيش راسك نساي خوفك وأي حاجة لبسي شي لبسة مثيرة أو وجديليه راسكتتمة الجزء 180

شيماء : واخا شكرا على نصائحك و على المعلومة أنا نوريه شكون حسن واش أنا ولا الممثلة

باربرة : ويلي لا ناري متندمينيش حيت عاودتليك عنداك تخاصميه

شيماء : كوني هانية ماغانخاصموش ولكن غنطير ليه لفرخ

باربرة : ككيفاش ناري راه بلاناتك كيخلعو

شيماء : تانجي غدا ونعاودلك آش غنكون درتليه

باربرة : غاتجيييو حلفي

شيماء : أييه قدرت نقنعو قالي غذا فالصباح نرجعو للقصر ولكن ماتقولي لبنات والو خليها تاندخل عليهم

باربرة : واخا

شيماء : يلاه غانمشي دابا نطبق خطتي بسلامة (وقطعات)

شيماء : ممثلة مشهورة ياك أسلكوط ديالي تلوات عليك شوية وتانت لقاتك واجد (وقفات وكفضات كمام الكسوة ) وااخا يا جسومتي هاحنا نشوفوك آش غدير

☘☘☘

عند باربرة لي كانت مستلقية فوق سريرها وكتهضر مع شيماء حتى كملو لاحت الهاتف جنبها وبقات كضحك على غيرة شيماء حتى سمعات رنت هاتفها بوصول رسالة جديدة هزاتو كضحك ضنا منها شيماء حتى لقاتها رسالة من رقم مجهول فتحاتها ولقات محتواها مكتوب بالإنجليزية كالتالي ..
💬 عيونك الزرقاء هل يا ترى سرقت لونها من السماء أم من بحر مرجان عنوانه الصفاء 💬

(باربرة استغربات من الرسالة ودخلات الرقم فتطبيق خاص كيعطيها شكون صاحب الرقم ولكن ماطلعلهاش بمرة صاحب الرقم وجلسات تقرأ فالرسالة وتعاود حتى قالت ربما شخص غالط وهي توصلها رسالة أخرى فيها ..)
🍁🍁الظلامُ يبتلعك بداخله .. تسقطين وتقاومين، تحاولين النّجاة، تضربين بيدك وقدمك ذلك الفراغ المظلم، تتلفتين يمينا ويسارًا، تنظرين للأعلىٰ، لكنّك تهابين النظر لأسفل لربما وجدت ماهو أسوأ من الظلام ينتظرك، تتمنّين لو ينتشلكَ أحدهم منه .. لكنّك مسكينة لا تدرين أنه في الظلام لا أحد بجوارك، الظلام لك وحدك وأنت بيديك رميت نفسك فيه ولكن مهلا أنا أرى شيئا نعم إنه نور شعلة مضيأة في آخر نفق مظلم تنتظرك و القرار لك إما أن تركضي مسرعة في اتجاه تلك الشعلة أو أن تدفني في الظلام ومدى الحياة 🍁🍁 💬

(باربرة مع كملات الرسالة تكعدات جالسة مخرجة عينيها كتقرأ وتعاود حسات كأنو الكلام موجه ليها شخصيا والشخص لي كاتبو كيعرفها مزيان وعارف كل قصتها …)

باربرة بسرعة كتبات رسالها بعتاتها لصاحب الرقم المجهول )

باربرة : شكون نتا ؟؟

دقائق وصلها الرد لي كالتالي :

المجهول : إلتقينا مرة من قبل وفي عينيك .. كانتِ اللّقيا وبلمست من شفتيك كان الوداع …

باربة زادت استغربات مافهمات والو ورسلات )

باربرة : شكون معايا الرقم غلط ..؟؟
ومباشرة وصلها الرد )

المجهول : ماذا لو في اللحظة التي أوشكت فيها على السقوطِ .. أمسكت أنا يديّك ماذا لو كنت أنا تلك الشعلة المضيئة في آخر ذلك النفق المظلم ؟!

باربرة سرطات ريقها حسات بشعور غريب وفجأة تفكرات حمزة (البشري لي كانت حملات منو تفلاعليها ونكرها فالأجزاء الأولى لي قتلو جاسم ) باربرة ظناتو حمزة حسات بنوع من الغضب حيت تفكرات كل لي داز عليها من بعد بسبابو وعلاقتها بجاسم ليضاعت كونما شيماء وعلاقتها بجدها الآن لي مكيشوووفش فيها حتى الشوفة
فكتباتليه …)

باربرة : حمزة هذا نت..؟؟!

تسنات الرد لعدة دقائق حتى قالت ماشي هو والرقم غلط ويلاه جات تنوض وهو يوصلها مسج فتحاتو فلبلاصة )

المجهول : “حسنا ، سأعترف …أنا مهزوم تماما.. ففي المره الاولى التي رأيتك فيها همس لي قلبي قائلا:: “نحن علي وشك الحياه في موطن جديد”” فهلا سمحتي لي أن أغرق في بحر عينيك وأستوطنك ؟؟

باربرة تعصبات وتأكدات أنو ماشي حمزة حيت كل تلك السنين لي دوزاتها معاه عمرو قالها كلام بحال هكا وحتى أسلوبو وطريقتو فالكتابة ماشي بحال هاذ المجهول فكتباتليه .. )

باربرة : شوف شكون مكنتي تكون النمرة غلط فابركا من تبرهيش ..(ومباشرة وصلها الرد)

المجهول : أنا مجهول بك مفتون
وشاردِاً فيما تَبقى لي منك ، لم تُغادريني ..و كيف ستُغادريني وكل سبيل أسلكه ينتهي بك ؟ ، كيف وكل الخُطى تَسير بغير قصدٍ على خُطاك ؟.

باربرة : واش نت مريض شكون معايا شكون نتا ؟؟تتمة الجزء 180

باربرة : واش نت مريض شكون معايا شكون نتا ؟؟

المجهول : – أنا الذي لا أنام جيدا ليلا، ولا ارتاح بما يكفيني نهارا، ولا أهتم ب صحتي،واكتم كل شئ ب قلبي وابتسم … كم انا سيء بحق نفسي أليس كذلك ياجميلتي ذهبية الشعر؟

باربرة : واش كتعرفني…؟

المجهول : شعر ذهبي طويل خدود ممتلأة وموردة عيون زرقاء واسعة قوام رشيق فاتن فهل هناك من يجهل ذاته ونفسه يا أنا…؟ ‏ أنت تستحقين أن يحبك أحدهم بكل قلبه كأنك مُعجزة، تذكري ذلك جيدًا وأتمنا أن أنال هذا الشرف ..؟

(باربرة استغربات حيت حسات من كلام هاذ الغريب أنو شخص كيعرفها ومزاين خصوصا فوصفو ليها ظناتو غايكون زميل قديم كان معاها فالشركة حيت كانت عندها شعبية كبيرة ملي كانت خدامة وكل رجال الأعمال لي صادفاتهم الشباب كيتفتنو بجاملها وكيحاولو يتقربو منها ولكن هي كانت معمية بحمزة الحقير (الله يرحمو ) وشحال رفضات من واحد عادا عن كونهم بشريين عاديين شحال من متحول كتلاقاهم فحفلات كيتقدموليها وكترفض
فهي رجحت الإحتمال دأن هاذ المجهول أكيد بشري أو متحول معجب ولكن فضولها مخلاهاش تطنش الأمر وماتهتمش خصوصا كلامو الراقي …)

باربرة : ممكن تقولي شكون أنت ؟

باربرة جلسات مدة كتنتاظر جوابو ولكن ما من رد وقفات كتمشي وكتجي فجناحها وهي كتعاود تقرأ محادثتها مع هاذ الشخص المجهول من الأول ولي استنتجاتو أنو شخص كيعرفها عاودات جربات تبحث عن الرقم فتطبيقات عديدة ولكن كلها كتبين بلي الرقم مجهول حتى أنو مكيعطيهاش من أي بلد الرقم بالضبط ماعرفاتش
قررات تنسى الأمر ودكشي ليظارت ما اهتماتش ….

☘☘☘

عند شيماء مولات الزبايل
من بعد ماقطعات مع باربرة توجهات لجناحها بسرعة والغيرة عامياها رسمات خطة فراسها وقررات تنفدها
دخلات دوشات بالخف استعملات جيل دوش برائحة الورد ودهنات كل جسدها بكريم لامع طلقات شعرها كولو واختارت فستان فضي كولو مرصع بأحجار لامعة صغيرة مزير ومثير بتصميم فريد واصل لفوق الركبة لبساتو بدون ثياب داخلية منو للحمها مع حذاء فضي وضعات مكياج ليلي وكترات ووضعات كلوس بينك لامع على شفايفها وضعات عطرها ليكيعجبو وحتى هو كترات منو ووقفات أمام مرآة كبيرة شادة الحيط كولو وبقات كتبوزا وكتشوف فالفسستان لي هبلها ))

شيماء : واخا يا جسومتي يلاماشعلتك وخليتك تعض جنابك ومتقيسنيش متسمينيش شوشو هاه قالك ممثلة ودغيا دوخاتك فساعتاين خلاتك جريتيها لوطيل سلكوط لاخر واخا هاحنا غنشوفوو وزعمة هاذ الممتلة كانت زوينة عليا هي كان خسها ساعتاين غنشوف أنا شحال باش ندوخك
(جلسات على الفوطوي ) ويلي مالني حقمة وآش كندير راه عادي راه هو بنفسو قاليا ديجا دوز بنات بزاف علاش زعمة علاش حنا لبنات خاسنا نحافظو على نفسنا ودراري يدوزو تايشبعو أووف بديت نخربق نوض نحيد هادشي دابا ولا نكمل الخطة أوووف (شافت فنفسها تاني فالمرآة ) غانوض نكملها نوريه سلكوط لاخر هو مايقدرش يشدني بز مني فغير يقرب ليا نهرب ونخليه مقطوع …

(ناضت وخرجات من الجناح ديالهم والباب لي جنبو كان دمكتب جاسم وقفات خلف الباب وشداتها الخلعة حتى ضرتها المعدة تنفسات شهيق زفير وهي تخنز دقات جوج مرات وحلات لباب طلات غير براسها….☘
☘☘☘☘
جاسم ملي جلسها تتغذا وطلباتو يرجعو للقصر وكان غايرفض حتى طارت عنقاتو بقوة وخشاتليه راسو فحظنها وصدرها وهي مزيرة عليه شعلاتو وطلب منها ينعس معاها الليلة وحسها تهربات بحجة الطبيبة قالت تلث أيام ماعرفهاااش واش خايفة منو أو رفضاتو تعصب ومستحيل يجبرها ولكن كون بقا معاها أكتر ربما كان يتهور ومايسيطرش على نفسو وهذا كان سبب انسحابو السريع دخل لمكتبو كينهج و شغل بالو بالعمل حتى قاطعوه مسجاتها مع باربرة لي كيوصلوه لهاتفو
حل شافها كتهضر مع باربرة ولكن فلبلاصة خرج وماقراش المحادثة ومكيقراش آش كيضور بينها وبين لبنات مخليليها جانب من الحرية فهاذ الموضوع
كمل ملفاتو وهز كيرسم محرك جديد بغا يختارعو حتى قاطعوه دقات فالباب لي غير تحل دخلات ريحت عطرها سابقاها لي هيجاتووو فاهز راسو حتى شافها طلات عليه غير براسها زير على يديه تاقال برد هاهي جايا تشعلو تاني ومباشرة حنا راسو يكمل رسم …

شيماء شافتو شافها ودغيا حنى راسو سرطات ريقها عرفاتو مقلق منها هكا فكرات …)

شيماء : أحم واش ندخل

Leave a comment