Skip links

قصة : الوحش ذات القزحتين ج 19

 45,757 عدد مشاهداات

#وحش_ذات_القزحيتين


✏للكاتبة ✏ chaymae ouaj

💜الجزء 151💜

جاسم : من نهار شفتك (ضرب أنفها بأصبعو ) عمرني قربت لشي بنت أخرى وبحال هاديك كيعيفوووني وكنت مقرر أنك وليتي كل شيء فحياتي وماعمرني نشوف فغيرك وأنك مختلفة عن كل جنس النساء وفريدة من نوعك ولكن بعملتك أثبتيلي العكس وأنا كنكره لي يخالف هضرتي ومراتي نبغيها ماطيحش كلمتي للأرض ونتي طيحتيها وعفطتي عليها

شيماء بعيون متوسلة : هئ والله مانعاود

جاسم : ماشي بهاذ السهولة (تخطاها وخرج خلاها )
💜💜💜💜💜

و متى سنعلن الهدنة بيننا
ونتبادل الأسرى
آخذ منك قلبي
وأرد لك قلبك !!!
Jc💞

💜💜💜💜💜💜

شيماء بقات واقفة جامدة مكانها وكل كلامو كيتعاود فدماغها حسات بغلطها وندمت للمرة الألف مكانش خسها تتصرف بتلك الطريقة وتتحداه كان عندها عدة طرق أخرى باش تعاقبو حيت كذب عليها كان ممكنلها هي لي تجاهلو وتقلق منو وماتكلمووش ولكن هي اختارت الطريقة الخطأ فأكبر إهانة لأي رجل هي كسر كلمتو كان أب أو أخ حبيب أو زوج حتى رجل ماغايقبل ببنت كدير ليبغات وبدون مراعات له ولكلامو فمابالكن بشخصية متملكة وغيورة كشخصية جاسم …… شيماء مسحات دموعها وشاف فالباب مناش خرج و لي خلاه مفتوح وهي تخنزر مستحيل تخليه يمشي بدون مايسمح ليها مستحيل تتخلا عليه مستحيل تتخلى على رجل يعاملها كملكة مستحيل تتخلى على حب حقيقي عمرها تلقا مثلو حتى لو عاشت لمئاااات السنين ومستحيل تسمح لغرورها أو كبريائها يضيع من يدها رجل كالكنز النادر رجل لي هداها قلبو على طبق من ذهب وواعدها بالصون والحماية حتى على حساب نفسو وروحو
سرطات ريقها وخرجات كتجريي بانليها غادي وبخطوات تقيلة عاطيها بالظهر وهي تمشي كتجري ناحيتو ….❤
☘☘☘☘☘
جاسم من بعد كلامو لي قالها واخا نصف كلامو نطقو فوق خاطرو هو حاس بلي فعلا ندمات وحاس بتعبها من تجاهلو وبلي قربات تنهار كليا ولكنو أصبح كيعرفها وحتى أكتر من نفسها إيلا سامحها بسهولة مرة أخرى غادير أي شيء وهي متأكدة من أنو غايسمح ليها كيما تصرفات فهاذ الخرجة وهي متأكدة من أنو ماغايضربهاش حيت ببساطة واعدها عمرو يضربها
وهذا السبب لي خلاه يبالغ بردة فعلو خرج من عندها وهو متأكد أنها غاتبعو داكشي باش بطئ خطواتو وبدا فالعد

جاسم بابتسامة حب ) : واحد….جوج ( ويلاه غاينطق تلاثة حتى سمع خطواتها جايا كتجري فاتجاهو ابتاسم بحب ووقف ومزالو عاطيها بالضهر و كيتستاها )

شيماء جايا ناحيتو كتجريي وعنقاتو من الخلف بقوة دفنات راسها فظهرو وزيرات على صدرو بيدها وهي كتبكي وكتشهق)

شيماء : جاسم هئ والله مانعاود هئ عافاك صاف فهمت خطئي هئ كنعتادر والله مانعاود نكسر كلامك هئهئ واش غاتخليني هكا هئ

(جاسم مد يديه وشد يديها لي مزيريين على صدرو فكهم واستدار عندها مد يديه كيمسح الدموع من على وجهها ونطق بصوت هادئ )

جاسم : ماكنش كنعتاقد أن مراتي القوية بكاية لهاذ الدرجة

شيماء طرطقات فيه عينيها وكتشهق وهو ابتاسم وتحنى قبل عيونها المبللة وحدة بوحدة خلاها حالة فمها مامتيقاش )

شيماء : أأنا

(جاسم قاطعها بأنو ظمها لصدرو وبقوة هو الآخر تنهد وعاد ارتاح ورجعاتليه روحو لي مستحيل يستغنى عنها
أما شيماء مزال مصدومة من الأمر حتى قالت صاف خسراتو مشى ودا معاه روحها وضحكتها حتى قالت عمرو يعاود يعطيها القيمة والإهتمام ليكان عاطيها حتى تأكدات من أنها مكتاب عليها الغرق فبحر التعاسة والوحدة والضياع بدونو وهاهي ذي الآن بين يديه حسات كأنها كانت فكابوس ويلاه فيقها منو ….تخشات فصدرو وكل مخاوفها وأفكارها السوداء انداثرات وتحولات للاشيء خوفها حزنها كلهم ولاو سراب وقلبها انتاعش وكأنو مات ورجع للحياة
💜💜💜💜
لا أذكر أنني أحببت شئ في هذا العالم المرتبك التعيس بقدر ما أحببت شعور الطمأنينه الذي أهديتني إياه بقربك….))”^JC^

💜💜💜💜

جاسم شاف فيها وهي غير كتشوووف فيه و الدموع مزال كيطيحوليها وهو غير كيمسح فيهم ويرجعو يطيحو حتى خنزر)

جاسم : واش عاجبينك الدموع

(شيماء لي غير حالة فيه فمها مسحات دموعها وشاف فيه)

شيماء : واش واش صافي رجعتي ليا؟تتمة الجزء 151💋
شيماء : واش واش صافي رجعتي ليا؟

جاسم ضحك وتحنى هزها بين يديه متاجه بيها لغرفتو ونطق وهو هازها)

جاسم : مامشيت لحتى بلاصة باش نرجع أنا ديما معاك

(شيماء حاسة نفسها طايرة وهي بين يديه ومع كلامو عنقاتو بقوة وهو ضحك وبقا هازها حتى دخل وحطها على السرير وسد لباب ورجع جلس جنبها وهو كيحيد لفيست نتاعو …

شيماء وجهها رجعاتلو حيويتو ومبتاسمة حتى شافتو كيحيد فالفيست وهي تزنك وهو شاف فيها ومد يديه كيحيدلها سبرديلة ونطق)

جاسم : مزال ماهداك الله تعطيني حقي

شيماء طرطقات فيه عينيها : أأشمن ححق

جاسم شاف فيها ) : رزقيي (وهو يغمزها )

شيماء فهماتو وهي تكعد ووقفات وتكلمات بتوتر)

شيمماء : ييلاه نمشيو للبنات كي….

(قاطعها جاسم ملي جرها تا طاحت عليه وهو متكي جات فوقو وزير على خصرها بيديه باش ماتنوضش ووجهها مقابل مع وجهو ونطق وهو كيشوووف فعييونها القزحية )

جاسم : صبري مابقاليه والو وينفذ وراه بزز شاد راسي عليك

شيماء ولات كتنفس بسرعة حتى حسات بيدو خشاها تحت لبودي ديالها وكيلمس ظهرها طلعات معاها تبورييشة وسرطات ريقها )

شيماء : ججاسم أانا راه حنا ..

(جاسم كيلمس ظهرها الرطب وكيشوف ففمها لي كيترعد وكيفاش كتحلو وتسدو وهي كتكلم بنجاتو وحركات غريزتو ماحس حتى جرها وبسرعة وردها تحتو وهجم على شفايفها بحنية وبحب كيقبل فيها ويروي عطشو وغضبو وشوقو لها ويده كاتلعب فوق صدرها
شيماء فالأول فاجئها بالسرعة باش قلبها تحتو مافهماتش كيدارليها حتى لقات نفسها تحتو كيبوس فيها بشوق وهي بسرعة غمضات عيونها وتجاوبات معاه كليا بقبلة فرنسية لسانو كيلعب به ففمها وكيتبنن رحيقها وهي كتحس برعشة فكل جسدها ترخاتليه كليا لدرجت ماشعراتش به وهو لي شد لبودي ديالها من جهة الصدر وبسرعة مزقو على جوج حتى ضهر له صدرها المثير لي مجهلووو بحمالات الصدر الزهرية هز فمو من فمها وهو كيشوف فيها خدودها حمرين وعيونها مسدووودين وكتنهج تحنى وخشى راسو فصدرها لي مزالو بحمالات الصدر كيبوس ويمص ويلحس وهي لي زيرات على فمها كاتمة آهاتها وأحاسيس جديدة عليها كتحس بيها وهو كيلعب كيف بغا فصدرها وهو خاشي راسو في فتحت صدرها كيبوس ويمص ويلحس بلهفة حتى شد راس صدرها من فوق السوتيان بأسنانو ومد يديه كينزل ليها سماطي من على كتفيها الشيء لي خلاها حلات عينيها عالجهد وحطات يدها على يديه وحيداتهم ورجعات طلعات السماطي وغطات صدرها بيديها وهو هز راسو شاف فيها بدأ يعراق وكينهج وتننننهد

شيماء مزنكة وحشمانة ومتوترة والحرارة طالعة معاها سليبها فزك وكتنهج كل شيء تجمع عليها فدقة الرغبة والحشمة فنطقات بتوتر

شيماء : ججاسم مانقددرش ععفاك

جاسم زييير على يديه وشاف فيها ونطق بنوع من الحدة ) وإيمتا هاااا

شيماء طرطقات فيه عينيها وهي كتفكر فآش تجاوبو على هاذ السؤاال خافت تقوليه حتى نتزوجو ويتعصب عليها أو يرجعها ماكاتيقش فيه ويكبر الموضوع وهي ماقالت تصالحات معاه حتى طاحت فبالها فكرة وهي تشوف فيه بحشمة ونطقات )

شيماء : جاسم أأنا راه أحم ففدورتي الشهرية

جاسم تذكر يوم نزفات بسبب لعشوب هادشي قبل أربع أيام يعني هي مزالها فدورتها تنهد وشاف فحجرو وهو ينطق

جاسم : وآش ندير مع هذا دابا

شيماء نزلات عينيها لفين كيشوف وهي تخرجهوووم وكتشوف فسروالو منفوووخ داير خيمة قداش جاتها الدوخة وهي تغطي عينيها بيديها وجاسم ابتاسم وحيدلها يديها من على عينيها وشافها كلها رجع لونها أحمر من الخجل وهو يبوسها من فمها ونطق)

جاسم : تسناي هنا ماغانتعطلش وماتلبسيت البودي خليك هكا وهو يختافي من أمامها كالشبح خلاها سرطات ريقها وهي كتفكر حجم الخيمة لي شافت عندو رجعات هزات لبودي ديالها لي قالها ماااترجعيش تلبسيه لقاتو مقطع على جوج …

عند جاسم لي ظهر فحمامو لي فنفس الغرفة حيد السروال وتنهد وهو يدخل تحت الشرشال وطلق عليه ماء بااارد وجلس ربع ساعة حتى برد عاد لوا عليه فوطة واختفى ظهر أمامها هي لي غير شافتو بالفوطة وهي تغطي عينيها بيديها تاني خلاتو كيضحك عيلها وبصوت مرتفع … توجه للفاليز ديالو أخد شورط لبسو وهو يتكا جنبها على ظهرو وجرها تا تسطحات فوقو وتكات راسها على صدرو العاري غمضات عيونها وهي كاتستنشق عطرو ونطقات بتردد

شيماء : واش بصح

(جاسم يد معنقها بيها من خصرها والأخرى كيلعب بها فشعرها جاوبها)

جاسم : آش لي بصح

شيماء : كلامك لي قلتيلي فأني بحال كل النساء لي عرفتي ومامختالفة عليهن فوالو وأنك مابقيتيش غاتهتم بيا وبصح كنتي غاتنهي كل لي بيناتنا ملي نرجعو للمغرب

جاسم : ماشي بصح قلت هكاك باش نحسسك بغلطك نتي بالنسبالي ألماسة ناردة وديالي بوحدي أنا وحدي لي من حقي نشوفها (زير على خصرها ) ولكن بلباسك لي خرجتي بيه خليتي كل الكلاب تتأمل جمالك لي ديالي وبوحديتتمة الجزء 151

شيماء : أنا عمرني خليت شي شخص تجرأ عليا أو حتى قرب مني راه ..

جاسم : عرفت وشفت الأمر ( قصد الفيديو) ولكن هادشي ماكايعطييكش حق تديري لي عجبك وتلبسي لي عجبك هاذ المرة دازت مرة أخرى أشيماء أنا ماكانقولش غانخليك حيت نتي ديااالي وبمعنى آخر لا تجادلني بحقوقي فيك
فأنت لي و غصب عنك ،،وانتهى،،
ولكن مرة أخرى غاتكرري نفس هاذ الغلط ماشي غييير غانتجاهلك بل غاتبقاي معااايا وجنبي ورغما عنك ولكن أنا لي غانعتابرك مااااااكايناش

(شيماء سرطات ريقها من تهديدو المباشر وطريقة عقابو المميتة فما أسوأ أن تعيش وسط الجماعة كالشبح )

جاسم : نطق بصوت حنون ) سمحيليا على قسوتي ولكن هناك أمور خاسك تفهميها وخصوصا فالعالم لي دخلتيليه ماساهلش الخطر محيط بك فكل خطوة راه مئات العشائر كيكرهو لستاركس حيت حنا مامتبعينش قوانينهم وشحال من قانون أنا ماصادقتش عليه معاهم ومكنحظرش اجتماعاتهم وحتى ماكنهتمش بقراراتهم وهم ماقدرووش يجبروني أو عشيرتي على الإنصياع لأمورهم الشيء لي خلالي بزاااف دالحساد والكارهين فعالم المتحولين وعشرات من إيفان كيتسناوني غير نغلط باش يطبقو عليا قانونهم ويوريو لباقي العشائر أن قانونهم تطبق على وحش المتحولين
واش كتضني أني كنرسل الكارد فكل خطوة مع لبنات أو عمتي أو أمي حيت ماتايقش فيهم
بل كاحتياط حيت أنا عاارف أنهم غايديرو أي شيء باش يبينوني خرقت القانون ويحطوني تحت السباط كيما دايرين لباااقي العشائر ونتي مراااتي أشيماء مابقيتيش بوحدك باش تفكري وتقرري راسك أي شيء درتيه أو بغيتي ديريه حطيني قدام عينيك واش أنا غانوافق عليه أو لا فامرة أخرى مانبغيكش تتصرفي بطيش أو تخالفي هضرتي

شيماء : سرطات ريقها وحركات راسها بواخة ونطقات ) وششكون هادو لي مكيحملوش عشيرتك

جاسم : عشيرتنا راك نتي الآن فمقام رئيسة لستاركس بحالي وهاذو لي سولتي عليهم رؤساء محكمة المتحولين وهم أربع قياد لأقوى أربع عشائر فالعالم وأولهم نيكولاي آل رومانوف

شيماء : واش جد إيفان

جاسم : أمم

شيماء سرطات ريقها ونطقات ) هداك إإيفان أأنا ماحسيتش أنو شخص خطير أو مؤذي يعني كيما عاودولي عليه لبنات أنو شخص متوحش ماباينش عليه أبدا

جاسم : إيفان غير مسير من طرف جدو كيتحكم فيه كالدمية هو بنفسو كيطبق غير القانون وآش كيأمرو جدو ولكنو مكلخ حيت كيطبق قوانين ماعارفش ماهيتها أو سببها حيت جدو ليعارف كل شيء وهو والريوس الكبرى لي معاه ليخاس يتقطعو أما إيفان كيطبق غير الأوامر كالأبله كون بحت ولو قليلا كان ممكن يكتاشف أمور لي تخليه يكره هاذ القوانين كلها

شيماء شافت فيه ) علاش كيقتلو الهجناء لأي سبب

جاسم : باس يدها ونطق ) بسباب الدم… دمك

شيماء شافت فيه باستغراب ) دمي مالو ؟

جاسم : دمك كهجينة هو بمثابة الخلاص أو النهاية بالنسبة لجنس المتحولين

شيماء شافت فيه : ككيفاش واش دمي فيه سم كيقتل المتحولين

جاسم : لا بالعكس كيعطيهم حياة جديدة

شيماء : كيفاش مافهمتش؟

جاسم قلبها تحتو وخشى راسو فعنقها وغمض عيونو ونطق ) خلي حتى نتأكذ من الأمر وغانشرحليك (وهز يديها باسها وحطها على حنكو )

شيماء سكتات شيوة وهي تنطق)

شيماء : جاسم

جاسم مغمض عيونو كيرتاح فحظنها ) أمم

شيماء كضور عينيها بغات تسول وخايفة ولكن الفضول قاتلها )

شيماء :ععلاش تبعتي تلك المظيفة

جاسم : جريت عليها

شيماء ابتاسمات : كيحسابلي عجباتك كان غايسكتلي القلب

(جاسم عاودلها المقولة لي قاليها فالصباح ملي فاق جنبها وهي كانت ناعسة)

جاسم : وهل بعد جمالك هناك جمال فأخبريني أيخلق من جمالكِ الجمالُ ؛
أم أرى أنا كلّ الجمال انتِ…❤

(شيماء وسعات ابتسامتها حتى ضحكات ومدات يدها كتلعب فشعرو ولي فيها ما هناها وهي تسولو تاني)

شيماء : جاسم

جاسم بدأ كيغفى وجاوبها بصوت نعسان ) أممم

شيماء : شحال من وحدة عرفتي فحياتك كنقصد شحال من وحدة بغاها قلبك بصدق

جاسم : نتي

شيماء ابتاسمات وهي تسولو تاني : وشحال من وحدة بستي

جاسم : نتي

شيماء طرطقات عينيها ) كتهضر بصح

جاسم : أممم

شيماء : كتفلى ياك أنا أول وحدة بستي

جاسم : آه

(شيماء ماقدراتش تيقو كما أنها عارفة أنو ماكاكدبش فاسولاتو سؤال آخر )

شيماء : وشحال من وحدة أحم يعني كنتي معاها و أحم

جاسم : هز راسو شاف فيها ونطق ) بزاااف دوزت بزااف دالبنات وكل مرة كنقرب لشي وحدة كندممم عمرني تمتعت فقط كلبي تلك الرغبة (حط يظيه كيبعج صدرها )عمرني لمست صدر بنت أو حتى أثارني صدر شيوحدة حتى ليك نتي ومن أول يوم شفتك (باس شفايفها ) وعمرني اشتهيت تذوق شفاه أنثى حتى ليك وكل بنت كنت كنقرب منها وأنا مشمأز منها ومن نفسي ولكن أنتي نادرة وهادشي لي حاسو معاك عمرني تخيلت نحسو أن نعيشو مع أنثى وتمتالك كل كياني (باس أنفها ) واش عندك سؤال آخر

(شيماء مطرطقة فيه عينيها وحركاتلو راسها بلا وهو يرجع خشا راسو فعنقها وغمض عيونو)

شيماء رجع لسانها كياكلها وهي تنطق : جاسمالوحش وذات القزحيتين 🖤
الجزء 152💋

شيماء رجع لسانها كياكلها وهي تنطق : جاسم

(جاسم تنهد وهز راسو من عنقها وهو يخنزر فيها ونطق )

جاسم : آخر سؤااال يلاه سولي

شيماء: أحم ققلتيلي قبيلة بلي كنتي مقرر أني وليت كل شيء فحياتك وماعمرك تشوف فغيري و…

(جاسم قاطعها بقبلة عميقة لمدة عاد هز فمو من عليها ونطق بعيون ذابلة)

جاسم : فهمي أنك أكتر من أن تكوني كل شيء فحياتي بل نت روحي وأنا غانخليك فحالة وحدة إيلا متت أما فأني نشوف أو نعشق غيرك بنفس الدرجة فمانواعدكش بالأمر حيت ليغانعشقها بنفس قدر عشقي لك غاتكون أميرة كتشبه لك وعندها عيونك وأنا بنفسي غانحطهاليك هنا (حط يدو على كرشها جيهت الرحم ) ونتي غاتخرجيها ليا لهاذ الحياة

شيماء ابتاسمات ليه ونطقات ) ونسميوها جمانة

جاسم ابتاسم : على اسم صديقتك

شيماء : آه كنت واعدتها بهاذ الشيء بنتي غاتكون اسمها جمانة

(جاسم حرك لها راسو بواخا وباس عيونها لي واضحين ليه مزال منتافخين بسبب البكاء ونطق)

جاسم : كننعتاذر من عيناكي القزحيتين عن كل دمعة طاحت منهما بسببي

شيماء إبتاسمات ليه ودورات يديها على عنقو وعنقاتو بقوة وهو غمض عيونو وحظنها ونعس وهي كتلعب فشعرو حسات براااحة كبيرة وهي ظامنة حبو الكبير لها وسعادة وهو بين يديها كأنها تملك كل العالم واعدات نفسها تجنب أنها تعصبو أو تقلقو مرة أخرى ويارب تبقى عند وعدها حيت هي عارفة نفسها طايشة وملي كتقلق دماغها يصبح شيطاني وكتخطط غير لزبايل

شيماء : جاسم

جاسم : أمممم

شيماء : خنزرات ) علاش قبيلة عيطتي لأليشا تركب حداك فالسيارة

جاسم تنهد وهز راسو شاف فيها ) حيت كانت غاتركب مع فيليكس

شيماء : وآش فيها

جاسم : فيها بزاف أنا واعدت باها بحمايتها وفيليكس يديه كياكلوه شحال من مرة ضربها شحال هادي فاش كانت غير تابعاه وحيت كانت تحت مسؤولية باها مكنتش كندخل بينو وبين بنت خالو وخالو ولكن الآن ولات تحت مسؤوليتي بحال لبنات بمجرد يقرب منها غاندمو كيفما درت لعدنان وغسان

شيماء طرطقات عينيها ) آش درتي ليهم راه حتى لبنات كيبغيوهم

جاسم : شيماء خليك بعيدة من هادشي

شيماء سرطات ريقها وهي تفكر ملي سد عليها لباب وهي تخنزر )

شيماء :جاسم

جاسم حتى كيغفى وكتفيقو وهو ينوض وجهو أمام وجها ونطق ) هاهو جاسم أمدااام ماغاينعسش يلاه سولي تااا تشبعي

شيماء : غير غير بغيت نسولك وصاف

جاسم : واخا أشيمائي سولي

شيماء : أحمم علاش لبارح فاش جيت عندك نعتادر سديتي فوجهي لباب (وعينيها دمعو )

جاسم تنهد وحط جبهتو على جبهتها ) سديتو على راسي وعلى قلبي وعلى غريزتي راك ماعارفاش آش كديري فيا ملي كنشوف عيونك الدامعة وفمك المرتجف والبينوار الحريري لي كنتي لابسة ولي نازل مع انحنائات جسدك وبرببي كون بقيتي واقفة قدامي فتلك اللحظة ولو دقيقة أخرى حتى كنت نطير عليك وماغانهتم للا شيء لا لعقابي ليك والا لرغبتك وموافقة أو لا واااالا حتى لأنك فدورتك الشهرية حيت قلتلك أن صبري عندو حد وفلحظات كنفقد كل السيطرة على نفسي خصوصا ملي شفتك بملابس النوم الزهرية جهلتيينييي وعاد جاية عندي برجليك (رجع خشى راسو فعنقها كيستنشق عطرها ومرة مرة كيلحسها وكيبوس وهي كتحس برعشة مع كل حركة كيديرها )

شيماء : طرطقات فيه عينيها ) هاء فين شفتيني وأنا خرجت عندك ببينوار

جاسم : درتلك كاميرة فالجناح

(شيماء تفكرات أنها تعرات كلها خارج الجناح ولبسات تما ماشي فدريسينغ روم وهي تزنك)

شيماء : أأويلي

جاسم : ماشفت والو كون شفت كنتي غاتلقايني قدامك فتلك اللحظة ناخد حقي

(شيماء خافت حيت كون شافها غايشوف أنها لبسات دون وضع الفوطة الصحية حيت ملي دوشات تما كانت مشات منها لا غيكل تنهدات براحة مابغاتش يعيق بيها كاتكدب )

شيماء : ييعني كنتي كاتفرج فيا الليل كولو

جاسم : تت حيت غير نعستي جيت نعست فحظنك

شيماء طرطقات فيه عينيها تاني وقلبها كيضرب والضحكة مزينة وجهها ) ههه كنت عارفة فالصباح شميت عطرك فيا فيدي عنقي صدري كولي كنت عامرة بريحتك كان كيحسابلي كنحلم

جاسم غفى : أممم

شيماء : بلاتي يعني كنتي كتمثل عليا من الأول التجاهل وكنتي كتعدبني غير هكاك حرام عليك كنت غانحماق والله

جاسم: أممم (وهو مكانش غايحماق ملي كان كيقلب عليك كيف لهبيل )

شيماء : جاسم

جاسم : لا رد

شيماء تنهدات غير فكرة أنو دار هكاك وقالها كل ذلك الكلام الجارح باش يعاقبها وأنو ماعناهش وعمرو يخليها ريحاتها حسات بالراحة وبدأت تغني له بصوت منخفظ ومنعش وبصوتها الرائع لي هو عشقو وزادو عشقا لها بدأت تدندن بصوت راقي وحنون أغنية رومانسية ذات معنى عميق بعنوان all of me للمغني john legandتتمة الجزء 153💋

الكلمات راه كنحطهم للبنات لي مايقدروش يشوفو الفيديو ولي ظاخلات من الزيرو باش يقراو معنى الأغنية )
الكلمات 👇👇👇

What would I do without your smart mouth?

ماذا كنت لأفعل بِدون كلامكك المعسول ؟

Drawing me in, and you kicking me out

تتقبليني، ثم تدفعيني بعيداً عنكك.

You’ve got my head spinning, no kidding, I can’t pin you down

جعلت رأسي حائرة، بلا مزاح، أنا لا أستطيع فَهمك.
What’s going on in that beautiful mind
ماذا يدور عندك داخل ذاك العقل الجميل! –
I’m on your magical mystery ride
انا أتجول في رحلتكك الساحرة الغامضة. –
And I’m so dizzy, don’t know what hit me, but I’ll be alright
والآن أنا مُشوشة
العقل، لا أدرى ماذا اصابني، ولكني سأكون على مايرام.
My head’s under water
رأسي تحت الماء – (كناية عن انغماسها في العلاقة معه)
But I’m breathing fine
ولكني اتنفس بشكل جيد
You’re crazy and I’m out of my mind
أنت مجنون وانا كذلك
‘Cause all of me
لان كل جزء من كياني
Loves all of you
يُحب كل جزء منك
Love your curves and all your edges
أحب سُكونك وثورانِك
All your perfect imperfections
وكل عيوبكك المثالية! (المُحب لا يرى عيوب المحبوب)
Give your all to me
سلّم نفسكك لي
I’ll give my all to you
وسأًسلم نفسي وكلي لكِ.
You’re my end and my beginning
فأنت بدايتي ونهايتي – ( فهو نصفها الآخر وتوأم روحها)

Even when I lose I’m winning

حتى عندما اخسر، اكون كالمُنتصرة بك.
‘Cause I give you all of me
لاني أعطيكِ وجداني
And you give me all of you,

وتعطيني وجدانكِ. (فنحن شخص واحد)
How many times do I have to tell you
كم مرةً يجب علي ان أقولك لكِ
Even when you’re crying you’re beautiful too

حتى وأنت تبكي، فأنت جميل أيضاً (فأنت جميلة في عيني بكل الأحوال)
The world is beating you down, I’m around through every mood

العالم قد يحبطك، ولكني بجانبكِ في كل الأحوال.

You’re my downfall, you’re my muse

أنت موطن ضعفي، وموطن إلهامي
My worst distraction, my rhythm and blues
وأسوء مُشتت لعقلي، وأنت إيقاعي
I can’t stop singing, it’s ringing, in my head for you

لا أستطيع التوقف عن غناء الأغنية، فهي تُدوي في رأسي لأجلكِ.

My head’s under water
رأسي تحت الماء.
But I’m breathing fine
ولكني اتنفس بشكل جيد – (بسببك)
You’re crazy and I’m out of my mind
أنت مجنون وانا كذلك. – .
‘Cause all of me
لأنكل جزء مني
Loves all of you
يُحب كل حزء منكِ
❤❤❤❤

شيماء غناتليه الأغنية بكل حب وإحساس وهو مغمض عيونو ومستمتع بصوتها وبالأغنية لي أول مرة غايسمعها حيت هو قليل فين كيسمع أغاني وفقط الكلاسيكية القديمة
استمتع بكل كلمة نطقت بها وبتعبيرها عن حبها له من الأغنية فملي كملاتها ابتاسم بعشق وزاد خشى راسو فيها ونطق جنب أذنها وبصوت منننخفظ

جاسم : كنحمااق عليك

شيماء وسعت ابتاسمتها وحسات بقبلتو على أذنها لي بووورشاتها وبقات كتلعب له فشعرو حتى غفى فحظنها أما هي فاماجاهاش النعاس بل السعادة خلات فراشات كيلعبو داخلها ومزال ماتيقات أنها فعلا قدرات أن تذيب ذلك الجبل الجليدي الذي بني بيناتهم وارتاحت وهي كتحس بيه ناعس براحة كليا فحظنها ونطقات بصوت منخفظ باش مايسمعهاش

شيماء : أعشق تحولك لطفل في حظني

جاسم أكيد سمعها وابتاسم ….يتبع🎩#وحش_ذات_القزحيتين🎩

✏للكاتبة ✏ chaymae ouaj

💜الجزء 154💜

فخارج غرفة الثنائي JC

لبنات ملي دخل جاسم وخرجو توجهو لمقاعدهم أمام الشباب
فيليكس لي تعصب ندم كاع لاش هضر بشأن شيماء فجالس ومخنزر حتى جلسات أمامو أليشا وتذكر كلام غسان بشأن أنها هي الأخرى مسؤولة على خروج البنات شاف فيها وخنزززر وهي شافت فيه ووخلعاتها تخنزيرتو حتى سرطات ريقها)

أما تارا جلسات أمام عدنان لي غمزها وهي تزنكات

وأيار جلسات أمام غسان لي سيفطليها قبلة فالهواء وهي طرطقات فيه عينيها ودارت كتشوف ياكما شافها خوها فيليكس

أما باربرة لي بقات فيها شيماء وكدعي غير تتصلح أمورها مع جاسم وكل شوية كتشوف جيهت غرفتو
دياب هو الآخر بقات فيه شيماء ولكن جاسم كيبقا راجلها فقرر مايعاودش يدخل فأمرهم

☘☘☘☘
الساعة 6مسائا

مرت 6 ساعات على أبطالنا فالطائرة وبقالهم فقط ساعتان ويوصلو للمغرب
عند جاسم لي مزالو ناعس كيما هو فحضن شيماء بل فوقها ومرة يحط راسو على بطنها العاري ومرة يرجع يخشيه فعنقها ومرة يتوسد صدرها وهي مرة تغفا ومرة تفيق بعجها تحتو وضرها بوزنو ولكن ماقدراتش تتحرك باش ماتفيقوش خلاتو يرتاح ومرة مرة كتزعم وتقبل خدو وهو ناعس ضنا منها ماغايعيقش ولكنو كيحس بيها ومستمتع بالأمر بقاو على نفس الشكل حتى حل عيونو وشاف فيها وهي كتشوف فالسقف تكعد ونطق بصوت نعسان

جاسم : سارقة القبلات

شيماء : طرطقات فيه عينيها ) أنا

جاسم : لا أنا( وتحنا كيبوس فيها قبلات متقطعة وسريعة مرة فأنفها ومرة فمها عينها حناكها جبينها فينما جات كيبوسها وهي كضحك
هز راسو وشاف فيها )

جاسم : بقات ساعتاين وغانزلو

شيماء تفكرات الجد ونطقات ) غغانمشيو للقصر

جاسم فهم خوفها ونطق ) ماحدني معاك عمرك تخافي من حتى مخلوق جدي قاصح ولكنو طيب ماغانخليهش يآذيك بحتى كلمة فا بلا ماتشغلي نفسك بالتفكير وخلي كل الأمور عليا

شيماء : عاودليا عليه

جاسم : هو رجل عصبي وتقليدي يعني تفكيرو تقليدي وكايبغي كل شيء تقليدي كيحب الأرض والزراعة عندو بزاف دالفيرمات ومن ديما وهو قاصح مع جدة ومع ولادو ولكنو كيحتارم زوجات ولادو وبزاف هيلدا وسوزي ديما كيجي من جيهتهم وكيحميهم من أزواجهم لي هما ولادو يعني الصرامة والخشونة عندو غير قناع خافي به حنيتو

شيماء ابتاسمات ) بحالك

جاسم باس فمها ) غير معاك

شيماء : واش هو عارف أني هجينة

جاسم : لا حيت العائلة مزال ماقالوليه والو

شيماء : إذن كيضني مجرد بشرية

جاسم : آه (ناض من فوقها ونطق ) لبسي باش نخرجو

شيماء : غغير خرج و غالبس أحم وبغيت ندوش

جاسم ابتاسم : ندوش ليك

شيماء تزنكات وكتولو داخلها ) لا أحم غير غير خرج

جاسم ربع يديه ) غانخرجو بجوج

شيماء : أحم إذن تسناني هنا غاندخل للحمام

(جاسم تنهد وحرك لها راسو بواخا وهي ناضة مزنكة دايرة يديها على صدرها توجهات لإمام السرير حلات لافاليز ديالها كتجبد ماتلبس وداكشي لي جبدات كيهزو جاسم يشوفو ويحطو
جبدات بودي أسود مستور وصاية منمرة هابطة حتى للركبة مع مونطو خفيف وراقي وطويل وجبدات ^ بودي كريم^ ديال الرمان مع عطرها الدائم ودو بياس بالأسود وغير كتجبد وتحط جنبها ناسياه حداها
جاسم هز سترينك الأسود لي كولو غير خيوط وهو يلويه على يدو ونطق

جاسم : ماكرهتش نلبسو ليك بنفسيتتمة الجزء 154💋

جاسم : ماكرهتش نلبسو ليك بنفسي

شيماء استدارت تشوف علاياش كيهضر وهي تلقاه جنبها شاد سترينك وهي تزنك وطارت تحيدوليه

شيماء : أرا ألباسل طلق

جاسم كيضحك وهو يشد خيوط السترينك بأسنانو وهي كاتجابد تحيدوليه

جاسم : تكلم وخيوط ستريك بين أسنانو ) بوسيني ونطلق

شيماء جمعاتليه حناكو بيديها حتى تشكل فمو على شكل قبلة وباستو وحيداتليه ستريك من فمو بسنانها وهي كضحك )

جاسم : أححح أحسن بوسة خديت

شيماء : ههه باسل (خشات يدها فجيب لفاليز جبدات ساعتها الألماسية ليجابليها دياب حطاتها جنب وهزات لاتروس دالميك أب وهي ضور لقات جاسم هاز الساعة كيشوف فيها ومخنززززر

شيماء هزات كل ثيابها دخل للدوش وهي تمد ليه يديها )

شيماء : عطيني الساعة

جاسم شاف فيها مخنزر : هادي هيا ليجابليك دياب ؟

شيماء : أييه هيا

جاسم شاف سلة جنب كرسي علاياش كيجلس يشتاغل وبها بعض الأوراق لي مكمشة وهو لي لاحها وهو يلوح فيها الساعة ))

شيماء مزال مادة يدها ليه شافتو لاح الساعة فزبل وهي طرطق فيه عينيها)

شيماء : أويلي

جاسم : مرة أخرى ماتشدي هدايا من حتى شخص شكون ما بغا يكون وأنا غانجيبليك مئة ساعة من الدايموند

شيماء : شافت فيه وهي تنطق ) أويلي لاش لحتيها فزبل راها من الألماس

جاسم غوت ) شيمااااء آخر مرة نشوف عليك قطعة ثياب أو حلي أو أي شيء من رجل آخر شكون ما كان يكوون

شيماء مطرطقة فيه عينيها ) ووفين الهدايا الأخرى ددفيليكس داك العقد زوين والروايح ديالي لي…

جاسم قاطعها ) لحت كولشي

شيماء جاتها لبكية صدمها ) هئ علاش

جاسم وقف مخنزر فيها : راااني هضرت ماااعندك ماديري بداكشي كنواعدك غانجيبليك مجموعة عطور كاملة واخا غير غايبقاو محطوطين حيت مابغيييتش نشم فيك عطر آخر من غير هاذا (شد قنينة العطر لي بين يديها ) لي هديتك أما المجوهرات غانختار لك أرقى وأغلى القطع فالعالم ونتي يلا شفتي موديل أو عقد عجبك ماعليك غير توريهليا وفورا يكون عندك (وشد يديها باسها ) مانشوفش عليك قطعة من اختيار شخص آخر كتسمعي وأي هدية تلقيتيها عطيها أو رميها

شيماء واخا مزالها مفقوصة حركاتليه راسها بواخا وهي تستدير داخلة للحمام حتى وقفها بكلامو)

جاسم : ماهزيتيش فوطة صحية

(شيماء استدارت شافت فيه مطرطقة عينيها وهو هاز فيها حاجبو خاسها تتصرف بسرعة أي توتر بسيط منها غايعيق بيها كتكدب وهي تبتاسم ليه وقلبها غايسكت )

شيماء : عندي فلاطروس (هزات أمامو لاطروسة دالميك أب وراتهاليه وهو ابتاسم استدارت ودخلات للحمام وسدات لباب وهي مخرج عينيها

شيماء : ناري ناري غايسكتلي القلب ناري على فقصة هئ كادواتي لمعفر لاخر

جاسم برى كيسمع كلامها ضحكاتو ونطق بصراخ : شيمااااء

شيماء قفزات وجاوباتو : أأنعااام

جاسم : وااش غانباتو هنا ولا يكما ندخل نعاونك

شيماء : أ لالا هاني لبس

(حيدات حواجها لقات سليبها فازك وهي تزنك على الحالة لي كيديرليها تخشات تحت شرشار دوشات دون ماتفزك شعرها وبسرعة نشفات لحمها ودهناتو بكريم الرمان ورشات عطرها ولبسات بسرعة مع ميك أب خفيف وهي تخرج لقاتو هو الآخر بدل عليه لبس بودي أحمر زادو وسامة على وسامتو الطاغية وعطرو المالي المكان مع جينز إيطوال أسود وساعتو الراقية شاف فيها وابتاسم وتقدم باس جبينها بحب ونطق)

جاسم : فاتنة حد الجنون ولو كان بإمكاني لجعلتك غير مرئية للعالم كله سوايتتمة الجزء 154

جاسم : فاتنة حد الجنون ولو كان بإمكاني لجعلتك غير مرئية للعالم كله سواي

(شيماء ابتاسمات ليه وحطات يدها على خدو )

شيماء : حتى نتا جاك اللون الأحمر زوين وبزاف

(جاسم قبل يدها وشابكها مع يدو وخرجو كيتمشاو جيهت الكراسا لي جالسين عليهم خوتو وشيماء الضحكة مرسومة على وجهها وغير كتشوف فيه حمقها أما هو غير خرج من الغرفة بدل الإبتسامة بتخنزيرتو المعتادة )

☘☘☘

عند الشباب والبنات لي كانو جالسين كلا وآش كيدير وبقات أقل من ساعة ونصف للهبوط

دياب وفيليكس كيشتاغلو فحواسيبهم وعدنان وغسان كذلك أما لبنات باربرة شاغلة نفسها كتقرأ كتاب والتوتر واضح عليها

أما تارا وأيار وأليشا كيشوفو فآخر صيحات الموضى وأخبار المشاهير على المجلات)

تارا يلاه هزات راسها من على المجلة تتكلم مع أليشا جنبها حتى شافت شيماء وجاسم جايين ويديهم متشابكين الشيء لي خلاها شهقات وكلهم شافو فيها وحولو نظرهم لفين كتشوف وهم كلهم طرطقو عينيهم
باربرة ابتاسمات ودياب كذلك جاسم شافهم حالين فيهم عينيهم وهو يخنزر فيهم حتى بعدو أنظارهم عليه أما واحد شيماء جاية وكتشوف غير فجاسم والضحك واصلة لودنيها

وصل جاسم لمقعدو وجلسها جنبو وهي غير ضاحكة و كتشوف فيه بعشق تحنا يقادليها السمطة وخشى راسو فعنقها ونطق جنب ودنها )

جاسم : غاتبقاي تشوفي فيا هكا غانطير عليك وقدامهم

(شيماء تزنكات وسرطات ريقها وهي تشوف أمامها وهو ابتاسم وحل حاسوبو يكمل أشغالو وشيماء كتشوف معاه فالحاسوب وباستغراب مافهمااات تا زفتة ونطقات )

شيماء : آش هادو (أشارت له بأصبعها لشكل قطع سيارات هو راسمهم على حاسوبو )

جاسم : شد أصبعها وباسو وننطق )هيكل سيارة

شيماء : واش بحال سيارتك

جاسم : لا هاذا هيكل سيارة سباق

شيماء : دابا نت لي رسمتيه

جاسم : أه

شيماء : وااو وكترسم غير السيارات

جاسم : لا كنرسم أي شيء

شيماء : وريني

جاسم : عندي فجناحي فالمغرب حتى نوصلو وغانوريك كل شيء

(جاسم شاد معاها الخاطر وكيتكلم معاها بنبرة هاذئة وهي كتسول وهو كيشرحلها بكل لباقة حتى كتفهم كل هذا وهو كيشتاغل ومع ذلك ماتجاهلهاش أو قالها تخليه يخدم بل عاطيها كل الوقت وكيجاوبها على كل أسئلتها حتى التافهة منها وطول حوارهم وشباب آل ستارك كيشوفو فيهم حتى خوتو الرجال لاحظو وبوضوح كيفاش كيتعامل معاها وكيفاش كيتحول لشخص آخر هادئ كليا وهو معاها عكس الشخص العصبي لي ديما مخنزر وكيكره لي يقاطع عملو أو يزعجو أثناء العمل

أما لبنات حتى هن كيتفرجو فيهم وشافو كيفاش باس اصبعها الشيء لي خلا تارا ابتاسمات حيت هي وحدها من بين البنات لي عارفاهم مزوجين كان عدنان أكد لها الأمر فالمستشفى أما باقي البنات خجلو وفرحو لرجوع المياه إلى مجاريها بينهم )

دازت تلك الساعة ونصف وأخيرا نزلات الطائرة الخاصة باللوردات آل ستارك على أرض المطار فأكبر مدن المغرب الدار البيضاء وذلك مع الساعة الثامنة مسائا
خرجو الشباب أولا من الطائرة عاد خرج جاسم وشيماء لي حبسوليها تاني الدرج الكهربائي حتى نزلات لقاو صفان من ليكارد موجدين لكل واحد سيارتو وكيتسناوهم يرافقوهم
باربرة ولات صفراء مابقا والو وتتلاقا جدها الخوف بادي عليها وكتنفس بجهد ولبنات عياو يهدنو فيها حتى سمعات اسمها من جاسم

استدارت شافت فيه كان واقف وراها ويدو مزال شاد بها يد شيماء )

جاسم : باربرة غاتركبي معايا ومانبغيكش تخافي أو تبكي أو تتكلمي مهما سمعتي من جدي خليني أنا غانتصرف

(باربرة ابتاسمات له وحركاتليه راسها بواخا ومشات ركبات سيارتو فالخلف)

جاسم شاف فشيماء : ركبي حتا نتي وماتنسايش علاياش وصيتك

شيماء : واخا (اتاجهات ركبات فسيارتو )

جاسم شاف فأليشا ونطق ) غاتركبي مع دياب

(فيليكس طررطق فيهم عينيه وعروقو تنفخو ونطق بحدة )

فيليكس : لا لالا

(كلهم شافو فيه وجاسم ربع يديه ومخنزر فيه ونطق )

جاسم :كيفاش لالا ؟

فيليكس توتر من تخنزيرات جاسم ونطق ) أحم دياب لا من الأحسن تركب معايا أو عالاقل مع عدنان (وهو يخنزر فأليشا بمعنى تركبي مع دياب ندبحك وهي لي خلعها وشافت فجاسم )

أليشا : غان غان غانركب مع ععدنان ووتارا

جاسم أشار لها بواخا ومشات كتجري ركبات سيارة عدنان وجاسم مزالو مخنزر ففيليكس

جاسم : فييليكس أمامنا حديث مطول (وشاف فخوتو ) يلاه (واستدار ركب وكسيرا وأمامو وفجنابو ليكارد وخوتو سايقين وراه وفجوانبهم سياراة ليكارد

(والطريق كلها وباربرة كدعي من قلبها مابغااتش ينوض خصام بسبابهها بين جدها وجاسم )

أما شيماء حاسة بنوع من الراحة حيت بجنبها جاسم وماخايفاش من الجد أو الموقف ككل

أما تارا وأيار فحتى هما اكتسحهما نوع من الخوف من ردة فعل الجد ملي غايقولوليه التوأم عن رغبتهما فالزواج من تارا وأيار …..
☘☘☘☘
مرت نصف ساعة حتى وصلو وأخيرا للبوابة الخارجية من القصر لي مطوقة بلي كارد ودخلو مع ممر طويل حتى كيبان ليهم باب القصر الضخم لي واقفات أمامو نساء آل ستارك لإستقبالهم كل من الجدة رجاء والسيدة هيلدا والجميلة سوزي لي كانت معهن فتاة غريبة واقفة برقي جنب هيلدا وكتشوف فسيارات الشباب لي كلها سيارات بزاج فيمي وهي كضور عيونها تحزر شكون فالسياراة هي سيارتو …….يتبع 😈🎩#وحش_ذات_القزحيتين🎩

✏للكاتبة ✏ chaymae ouaj
💜 الجزء 155💜

وأخيرا وصلو أبطالنا لباب القصر الضخم لي واقفات أمامو نساء آل ستارك لإستقبالهم كل من الجدة رجاء والسيدة هيلدا والجميلة سوزي لي كانت معهن فتاة غريبة واقفة برقي جنب هيلدا وكتشوف فسيارات الشباب لي كلها سيارات بزاج فيمي وهي كضور عيونها تحزر شكون فالسياراة هي سيارتو
حتى توقفو كل السيارات مستفين أمامهم خرج جاسم وشيماء وباربرة أولا لي مشات عندهم الجدة كتجري عنقات شيماء واستغربات من جاسم لي شاد يدها ولكن ماهضراتش
وخرجو باقي الشباب كلهم أيار مشات عند مها سوزي وعنقاتها وحتى فيليكس ودياب خرج كيتكسل مع ضخاامتو وشاف بنظرات شريرة فعمتو فمقام أمو سوزي لي كايحماق عليها …

ديااب : واا تيتيزتييي

سوزي شافت فيه عرفاتو غايجي يبعجها وهي طرطق عينيها شافتو جاي بتلك الضخامة كيجري ناحيتها شهقات وصل عندا كيضحك وهو يعنقعا بجهد تا هزها من على الأرض وهناك عيون لي منلي هبط وهي حاضياه

سوزي : خنقتيني ألمسخوط طلق

تجمعو عليها هو وتارا وفيليكس وأيار بعجوها

أما باربرة طاحت فحظن مها هيلدا حسات بالراحة وحتى التوأم عنقو مهم وسوزي
وأليشا كذلك عنقاتها سوزي رحبات بيها ورحبو بشيماء
أما جاسم تقدم وباس جداه ومو وعمتو من راسهم حيت عارفينو يكره العناق
أما الجدة غير تعنق فشيماء وتبوس)

الجدة : وخليتو بلاستكم خويتو عليا القصر أبيتي زيانيتي جا معاك جو لهنود ويلي عالعوينات أعروستي زوينة

(شيماء غير كضحك ليها توحشات طرافة الجدة وتقدمو سوزي وهيلدا عنقوها والتوأم تحاماو على جداهم عنكشوها وهي غير كتعاير فيهم
ناااسيين الضيفة الجديدة لي واقفة جنبهم مبتسمة وكتشوف غير فيه ملي خرج من سياتو وهي غير كتشوف فيه وساكتة حتى جراتها الجدة ووقفاتها جنبها ))

الجدة : نطقات بزز بالإنجليزية )هاهي عروستي الأخرى مرات دياب كنقدم ليكم ^جاكلين بورا ^ هي لبنت لي جاب جدكم …
جاكلين شافت فيهم كلهم وهزات يدها كتحية ونطقات بالإنجليزية

جاكلين : هااااي 👋👋

((دياب طرطق فيها عينيه فمع كل الأحداث لي وقعو نسا كليا هاذ الأمر مطرطق عينو وهو كيشووووف فيها كانت فتاة شابة جميلة سمراء قليلا بعيون زرقاء لامعة وشعر طويل أسود وقوامها جد رشيق وسبووورتيف يعني خادمة فورمتها بالرياضة ومزيان

كانت واقفة أمامهم بابتسلمة وكلهم كيشوفو فيها )

دياب تعصصب و نطق بالدارجة ) ناري على جدي والله تادارها بصح

الجدة ضرباتو ) كون تحشم مال جدك كان كيتمازح معاك وشكون بحالك جابليك بنية على من زيناتها غير أربع ساعات جلست معاها حمقاتني
الجدة شافت فجاكلين ونطقات بانجليزية مرونة ) بنتي هادا ولدي جاسم

جاكلين شافت فية بابتسامة : لورد ستارك سمعت علك بزاف وليا شرف مقابلتكم (وحنات له راسها باحترام )

جاسم نطق وهو مخنزر ) كنرحب بك (ومد لها يدو الشيء لي خلا الشباب ابتاسمو بششر أما واحد شيماء والبنات والنساء طرطقو فيه عينيهم حيت مكايسلمش بيدو خصوصا على النساء بسبب وسواسو وشيماء دغيا تقندشات وهي كتشوف فيديه لي ممدودة لبورا )

جاكلين شافت فيدو ابتاسمات ومدات يدها صافحاتو وغير قاست يديه وهي تحس بنفسها فاشلة ويدها تقااالت عليها وغير طلق يدها وهي طيح لها كأنها مشللة ليها الشيء لي خلاها طرطقات عينها فيه )

جاسم نطق بابتسامة ) طاقتك كمتحولة كبيرة بزاف الشيء لي كيدل على قوتك كان خاسني نعرف قوتك واستنسختها كنعتادر )

جاكلين شافت فيه حاالة عينيها و شادة من يدها لي مزال فاشلة عليها ابتاسمات ونطقات ) إذن هادي هي قوة الإستنساخ تشرفت حيت قوتي عجباتك نتمنى تنفعك واخا راه بحال قوة عمتي سوزي تقريبا

جاسم : عمتي عندها غير القدرة على التكلم مع الحياوانات أما نتي فبامكانك تتكلمي معاها و تتحكمي بدماغ أي حيوان حتى الشرسة منها وأي شيء قلتيه لأي حيوان كيطيعو التحكم بدماغ الحيوانات قوة فريدة وطاقتك كدل على مدى تمكنك منها

جاكلين : شكرا لك لوردتتمة الجزء 155💋

جاكلين : شكرا لك لورد

الجدة : بنتي جاكلين وهادي لي حداه سميتها

جاكلين قاطعاتها : شيماء

شيماء لي تهدنات ملي فهمات السبب لي خلاه سلم عليها باليد شافت فيها ونطقات : ككتعرفيني

جاكلين بنفس الإبتسامة : ههه لا ولكن الجد الوقت كولو وهو كيغوت باسمك

(شيماء طرطقات فيها عينيها جاتها الخلعة وشافت فجاسم لي زير على يدها
الجدة كملات تقديم كل الشباب لجاكلين وعرفاتها على البنات وحدة وحدة وهما لي رحبو بيها مبتاسمات حتى وصلات لدياب لي مخنزر

الجدة : بنتي وهذا راجلك دياب

دياب بالدارجة غوت ) أجدة الله يهدييك أشمن راجلها
(جاكلين غير كتشوف فيه على نفس الإبتسامة )

الجدة : ماتغوتش غاتخلع لبنت باراكا غير قدك قداش وزايدها بلغوات وكون تحشم

هيلدا شافت فجاسم : ولدي جدك لداخل وراه معصب بزاف وصل هادي أربع ساعات وملي وصل وهو كيغوت ومن قبيلة وهو كيتسناكم وعيا يسولنا على شيماء وحنى قلنالو مكنعرفو والو هو كيضنها بشرية

جاسم : أنا غانحل الأمر يلاه ندخلو

سوزي : بلاتي أولدي أحم هو راه آمرنا ببباش

جاسم : هضري أعمتي باش آمركم

هيلدا نطقت بحزن )

هيلدا : آمرنا نجمعو كل أغراض باربرة باش غير تجيو تاخد أغراضها وتمشي قال بلي غايسيفطها لجزيرة كارولاين، ((أو كارولاين اتول، للي ماكاتعرفش هاذ الجزيرة كتسما بـالجزيرة الألفية هي جزيرة تقع تقريبا في منتصف المحيط الهادي وكتعتابر أبعد جزيرة على كل القارات لي فيها فقط بعد السكان القلالال وذلك كيرجع لبعدها عن القارات فقليل لي يقدر يتحمل العيش فيها لأنه العيش بها كالعيش فسجن ))))

هيلدا : شدات دراع جاسم بعيون دامعة ومترجية ) هئ غايسيفط ليا بنتي لتما كنوع من النفي

(باربرة طرطقات عينيها وحولات نظرها لجاسم صفارت وبدات ترعد)

جاسم زيير على يدييه ) هاااحنا غانشوفو أسي زيدان يلاه ندخلووو

(شد يد شيماء وجرها داخل وباربرة وراه والشباب والبنات جنبو

دخلو كلهم متوجهين للصالة التي فيها الجد هاذ الأخير لي كان كيمشي ويجي وهو فقمة غضبو وغير تيبركم حتى أنو ماشافهمش واقفين أمامو…)

جاسم لي غير قرب للصالة ووقف وربع يديه كيتفرج فجدو ليغادي وجاي بلاصتو وهو كيبركم شيماء غير شافت الجد وهي طرطق عينيها من مظهرو ليواضح عليه قرب ينفاجر الشيء لي خلاها طلقات يد جاسم وتخبات جنب باربرة وراء ضهرو …
جاسم لي واقفين جنبو خوتو أما أيار وتارا وأليشا وجاكلين والسيدتات و الجدة وقفو بعيد كيتفرجو…

الجد كيمشي ويجي مكانو ويديه خلف ضهرو وغير كيبركم يلاه غايهز راسو حتى لقاهم واقفين عليه بداك الطول والصحة ومستفين خلعووووه)تتمة الجزء 155

الجد كيمشي ويجي مكانو ويديه خلف ضهرو وغير كيبركم يلاه غايهز راسو حتى لقاهم واقفين عليه بداك الطول والصحة ومستفين خلعووووه)

الجد : أبسم الله الرحمان الرحيم ( خنزر ونطق بصراخ ) أجيييتوو أسلاكط شبعتووو ضوووران هااا لا تبارك الله غير خوييتها ليكم درتووو مابغييتووووو

(جاسم غير مربع يديه وكيشوف فجدو أما التوأم وفيليكس ودياب غير كيضورو عينيهم ماقدوش يشوفو فيه فحناو راسهم باحترام )

الجد شاف فجاسم بحدة هاذ الأخير لي مقابلو بنظرات أكتر حدة و بكتييير )

الجد: واااش بغييتيي تسكتليي القلب أجاااسم آش هادشييي وااش حمااقيتيي ولا يحسااابليييك ماغانسيقش لخبااار هااا مخلييني فدااار غفلوون ونتااا نوض أسيي و تزوجلييك مع راااسك ياااك واش تسطييتي متزوج ببشرية واااش بغيتي غذا تلقى النخبة كلهم هاجمين عليينا لا واللهيلا كنت جالس تاكايجي المحامي يباركليا حكاا ما حكااا مبروووك زواج حفييدك (نطق بصراااخ تسمع فكل القصر ) وااااااااش تسطيييتيييييييي

(شيماء مور ضهر جاسم مطرطقة عينيها من الصدمة مامتيقاش آش كاتسمع يعني هي بصح مراتو وهاد الوقت كووولو كيحسابها غير كيضحك شحال من مرة قالها مراتي مراتي وهي ضناتو كيضحك وماعناش بيها أنهم متزوجيين بصح أنفاسها تسارعات ودماغها كيفكر ماقدراتش تيق آش كاتسمع كيفاش وإيمتا هادشيي هي عمرها شافت شي عدول أو شهود أو ….. ببلاتي هي داك نهار فجناحو سنات على وراق هو بنفسو عطاها أوراق تسني عليهم ومن غبائها وتقتها فيه ماكلفات نفسها حتى تقراهم يعني دوك لوراق كانو دالزواج …..شيماء الصدمة جمداتها وماشي أقل من البنات وهييلدا لي عارفاه كيبغيها ولكن ماتوقعاتش يكون تزوجها وسوزي كذلك لي مافراسهم والو أما واحد الجدة غير سمعاتو مزوج بيها خبطات ركابيها وجات كتجري وقفات قدام جاسم مخرجة فيه عينيها

الجدة : أوييلييي عالمسخوووط تزوج وماقالها ليا أوييليي وأنا لي كنحلم نديرليها لعرس مع غسان

(جاسم خنزر وااااااحد تخنزييرة فجداه أما غسان جاتو الضحكة وغير تخيل الموقف دأنو فالبرزة مع شيماء بانلو راسو مدفون فقبر وجاسم كيلوح عليه التراب )

الجد : بصرااخ ) رجاااااء وااااش باغيين تحمقوووونييييي واش هو مزوج ببشرية ونتي مشجعاااااه وااا غبرييي من قدااامييي

(الجدة مشات كتجري رجعات بلاصتها )

جاسم نطق ببرود ) هجينة

الجد تجمد بلاصتو وسرط ريقو مطططرطق عينيه فجاسم كيستوعب آش قال مرت لحظة سكوووووووت كيتسمع فيها غير أنفاسهم حتى نطق الجد بصدمة ))

الجد : ععاود آش قلتي

(جاسم تنهد و استدار شد شيماء من يدها وجرها جنبو حتى بانت للجد لي طررطق فيها عينيه وضيق نظرو وهو كيشووووف فعيونها القزحية لي بلونين تبلوكا وهو كيشوووف فيها أما هي تجمعو عليها الصدمات مع الخوف عيونها عمرو دموع وولات حمراء وشدات من دراع جاسم بقوة )

جاسم : هي ماشي بشرية بل هجينة وبقوة الدرع هادشي علاش ماكاتحسش بأي طاقة من ناحيتها

الجد الصدمة جمداتو وهو كيشوف فشيماء وضحك بالفقصة)

الجد : خخخههه كضحكو عليا ياك (غوت تا قفزهم إلا جاسم لي مقابلو ببرووود وشيماء مع غواتو استدارت بالخلعة وتخبات فحظن جاسم وشدات فالبودي ديالو بقوة )

الجد : واااااش باغييي تصفييها ليينا كاملييين ههه قلك هجينة واللهم تكووون بشرية وااالا هجييييينة (شاف فالتوأم ) ونتووووما أدفاااتر الوسااااااااخ واااش مكاااتشوفوووهش كيغلط ماااتوقفوووهش (شاف فدياب ) ونتاااا أداااك طبوووزي يااك زعما نتا لي بعقلك فييهم ماقدييتيش توقفووووو ونتاااا (فيليكس ) تانتااا ماقدرتيش عليييه توقفو لا وعاااااجبكم لحااال مشيييتووو معااه للهند داااييينهااا لشهر العسااال وااا ملييي ماقدر ححد يهضررر معاااه واااعيطوولي نوقفووو أنا قبل مايتزوج بيييها
(الجد ولا كينهج ويتصبب عرق بالأعصاب شاف فجاسم ومخنزر )

الجد : يااك أمول لعقل ويااا رئيس العشيييرة يا حسرة واااش بغيتيهم يقتلووونا واحد واااحد مااافكرتيش فمك وخواتاتك ولا جداااك فكرتيي غير فراااسك ماااكفااكش تحديتيني ورديتي باااربرة لقصر وكسرتي كلمتيي نضتي جبتييلي قنبلة للقصررر ولييي فأي لحظة غاتنفاااجر وتديينا كاملييين معاااهااا ومليي باغييي تزوج خووودلك متحولة ونتا (شاف فشيماء لي مخبية فحضن جاسم وبدأت تبكي وكترعد ) جااايبلي هاد البرهوووشة وهجيينة ملفوووق…الوحش وذات القزحيتين 🖤
الجزء 156💋

جاسم كان ساكت فالأول حيت الجد ماقال حتى كلمة خايبة فحق شيماء ولكنو الآن ومع كلام الجد الأخير عروووقو تنفخوو وهو كيسمع كلام جدو عليها وكيحس بيها كترعد فحضنو وكيسمع شهقاتها لي كتحاول تكتمهم الشيء لي خلا عيونو حماالرووو ونطق بصراااا خ أعلا بمرات من صراخ جدو حتى قفزهم وقفزها ا فحضنو )

جاسم : جدييييييي خليينيي محتاااارمك

الجد : بصراخ ) واااااابناااقص من احترااامك ندمت عالنهار ليعطييتك فيه رئاسة العشيرة واااش يحسابلييك غاتفلت منها لا نت لا هي وبربيي حتى يقلبو عليك الدنيااا ودااابااا كتسمع داااباا غاتجري علييها من قصري ومن عشيرتيي وغدا غاطلقها وخليها ضبر راسهااا معاهم وييييلا ماجريتييش علييها نتااا أنااا نخرجهاااا بنفسي

جاسم حط يدو على كتاف شيماء بعدها عليه وشاف فيها وهي لي كترجف ودموعها شلال وحانية راسها مد يديه مسحلها الدموع وابتاسم ليها وتخطاها فاتجاه جدو قرب خطوات حتى وقف قدام جدو هاذ الأخير لي غير وقف أمامو جاسم لي فايتو فالطول والعرض ببزاف وهو يسكت )

☘☘☘☘☘☘☘☘☘☘
احببتها حتى اقتنعت ان ما مر من العمر قبل مجيئها
كان مجرد انتظارلها ❤ JC❤

☘☘☘☘☘☘☘☘☘☘

جاسم نطق بصراخ أعلى وبكتيير من صوت جدو صرااخ لي تسمع فكل أركان القصر ولي خلا لبنات والسيدات ولاو صفرات بالخلعة من الموقف )

جاسم : مراااااتي أجديي وبالسيييف عليك وعليهم كااااتسمممع وهااا عشيرتك ربح بيييها وديك النخبة والمحكمة لييي خالعييينك من غذا غااانطالب برئاستهم وهاذ القوانين لي كترعد منها غاااانبدلها كلها

(الجد الصدمة خرساتو كيف لا وهو مليي مات ولدو أسد أب جاسم عيا مع جاسم يحل محل باه و يطالب بالنخبة عالأقل ويترأسها ولكنو ديما كايرفض وماعمرو تسوق لعالمهم ولكن الآن جاسم كايقوليه وبنفسووو أنو ماغايطالبش غير بالنخبة بل حتى بمحكمة المتحولين))

جاسم كمل كلامو وبنفس حدة الصوت المرتفع)

جاسم: وقصصصرك أسي زييدان لي جرييتي علييها منووو خليتووو ليييييييك ومن اليييوم ماااااتعرفنيي ماااانعرفك وبغيييتييي تشرييي عداااوتييي مرحباااااا و ربح بعشييييرتك ها الرئاااااسة ليييي ندمتييي حيت حولتيييها لياااا كنردهااا ليكتتمة الجزء 156💋

هيلدا جات كتجري شدات يدو ) ولدي واش حماقيتي غاتخلا علينا حتى حنااا هئ ولدي لا عافاك

الجد : غاااتخلي مك وخووتك على ودها …

جاسم : ميييي وجدة وعمتيي وعماااميي وخووتي على راااسي وفيينما احتاجوني غايلقاااوني ولكن هيي روووحيي أجدييي ليي ماغااانخليييهاش إلا يلا متتتت و المكااان لي مرااتي مامرحبش بهاااا فييه ماعندي ماندييير فيه وعقل مزيااان أسي زييدان على كل كلمة قلتيييها فحقهااا وعللىىىى كل دمعة خرجااات من عيونهااا وحاااجة أخرى باااربررة علييك بالتيييقااار هاااا أنا خارج مخلييلييك قصرك وعشيييرتك ولكن وبربييي العظيم وتهضر معاااها مجرد كلمة تجرحهااا بيها أو تتدخلللل فيييها حتى نرجع نردملييييك قصرك فوووق راسك وغااانديهم كاااملييين معاااياا وجلس ترأسلك عشيييرة من الأشباح بااااربرة عقااابها و عطيييتو لييها وبصفتيي ككككنت رئيس عشيرتك أسييي زييدان كانقوول لك تعااقبااات فابعدد منها أحححسن لك وهذااا قصرهااااا وقصر بااهااا كييفمااا هو قصصرك فا كنقسم لك بالله أجديييي وتهضر معااها مجرد كلمة تجرحهاااا أو تفكر ترسلهااا لشي مكااان أووو تفرض علييها شييي زواااج مانعقل علييييك وهاااا قصرك ربح بيييه وبرئاسة عشيييرتك …….

(استدار كينهج بالأعصاب وعروق جبهتو خرجوو وتمشى بخطوات سريعة ناحيت شيماء لي واقفة كترعد شد يدها وجرها غاديين فاتجاه لباب وخلا وراه كل العائلة مخرجيين عينيهم حتى خوتو لي تصدمو ماتوقعووهش بمرة يتخلا على رئاسة العشيرة ويخرج من القصر بهاذ الطريقة….
أما الجد جاتو الدوخة وجلس شاد راسو كيخمم فهاذ المشكلة وكل كلام جاسم كيتعاود فدماغو
الجدة خنزرات فالجد ونطقات )

الجدة : صاف تهنيتي هاهو مشا واش مافقلبكش الرحمة لبنت على من زيناتها وحتى ولو كانت هجينة واش بانتليك وحش أو كتخلع ياك عادية وعااد قوتها مامؤذيااش بل بالعكس
فعلاش هاذ التمييز آش فيها يلا كانت هجينة والقانون جاسم غايتكلف به يلا ولا رئيس المحكمة يقدر بسهولة يغير القانون ويحيد لي بغا

الجد : نطق بصوت هاذئ فيه نوع من الحسرة وهو شاد راسو بيديه ) ماغايولي رئيسها حتى يعيقو بيه ولبنت غاتكون هي الضحية غايديرو أي شيء باش يقتلوها وماغايتهناو حتى يقتلوها كيحسابليه غايقدر يحميها وهو لي غايكون السبب فموتها

دياب : نطق بحدة ) جدي البنت بدرعها حامية نفسها بنفسها راه أقوىىى قوانا ماكاتأترش فيها وعاد كلنا معاها ونت أكتر واحد كتعرف جاسم من ايمتا كان همو النخبة أو المحكمة أو كيخاف منهووم هو من ديما مبعد عليهم حتى طاحت البنت فيدنا واكتاشفنا أنها هجينة تما قرر يقلب كل موازين هاذ اللعبة والنخبة كون قدرو عليه وعلينا كون صفاوهالينا وشحااال هذا

فيليكس : وجاسم أجدي راه اكتاشف السبب لي كيخليهم يقتلو الهجناء

الجد وقف من الصدمة : ككككيفاش

عدنام : هو مزال ماقالينا والو لكنو اكتاشف السبب وراء قتلهم للهجناء وهو ليغايعتامد عليه فالاطاحة بآل رومانوف من النخبة والمحكمة حيت و الظاهر أنو سبب خطير

الجد : إذن هو مخطط لكل شيء

فيليكس : راك عارفو أجدي وهو تاحد ماغايقدر عليه فمكانش خاسك تحكم على لبنت بتلك الطريقة وهي غير ضحية فهادشي كولو

الجد : السلكوط لاخر وكيفاش خرج فيا عينيه تاقلت غايضربني على ودها وقاليك روحو

عدنان : أوووودي ماشتي وااااالو أجدي ونتا زبلتيها معاه ملي جريتي عليها راك بحالا جريتي عليه ونت أكتر واحد كتعرفو إيوا فكها معاه دابة ….يتبع🎩#وحش_ذات_القزحيتين🎩

✏للكاتبة ✏ chaymae ouaj

💜الجزء 157💜

الجد : السلكوط لاخر وكيفاش خرج فيا عينيه تاقلت غايضربني على ودها وقاليك روحو

عدنان : أوووودي ماشتي وااااالو أجدي ونتا زبلتيها معاه ملي جريتي عليها راك بحالا جريتي عليه ونت أكتر واحد كتعرفو إيوا فكها معاه دابة ….

الجد خنزر فيه : ياااك أدفتااار الوساااخ وليتييي تاتخرج عينيك تانتا

عدنان : حااااشا أجديي

الجد خنزر فيهم : بناااقص من شي عشاء معااكم كاااع (وداز غادي لجناحو وهو صاعر داز من جنب باربرة لي ولات صفراء وتخطاها بلا حتى مايشوف فيها وتبعاتو زوجتو الجدة رجاء )

هيلدا جلسات على الفوطوي كتبكي غسان تحنا عندها وعنقها)

هيلدا : هئ مشا حتى هو مشا وخلاني

غسان فهم قصدها بحتى هو قصدات باهم وزوجها ناصر الشيء لي خلاه تعصب هو وعدنان )

غسان : تهدني ألواليدة واش مكاتعرفيهش هو عمرو يتخلا على عائلتو

سوزي هي الأخرى بدات تبكي : لا هو مكانش كيضحك هئ راه مكيتراجعش فكلامو

هيلدا : هئ ويا خوفي يكون فعلا دارها بصح وعمرو يرجع للقصر هئ ماغانتحملش نضيع واحد من ولادي(وقفات وشدات فيدين التوأم ) يلاه نتبعوه أكيد غايكون مشا للفيلة ديالو يلاه نعيشو معاه

غسام : مي تهدني راه غير معصب خليو له شوية دالوقت عالأقل حتى يتهدن وأنا متأكد جدي غير يفكر فالأمر غايمشي حتى لعندو يردو

سوزي : واش بصح تزوجها وإيمتا

دياب : قبل مانمشيو للهند بأكتر من أسبوع وهي بنفسها مكانتش عارفة بالأمر وكنظن سمعاتو غير الآن من طرف جدي

هيلدا : عنداك ماتكونش باغية أو موافقة ولا دير شي ردة فعل عنيفة يلاه نتبعوهم حسن

باربرة : لا أماما بلعكس هي كاتبغيه وبزاف من الأحسن نخليوهم بوحدهم حتى تهدن الأوضاع شوية

فيليكس : حتى جدي راه غير يبرد غايحاول يتواصل مع جاسم فخليو الأمور تتحل راسها بيناتهم

((كلهن حركوليه راسهم بواخا
وسوزي شافت فجاكلين لي منذ بدايت هاذ النقاش الحاذ وكل ذلك الصراخ وهي غير واقفة كتفرج ومافهمات حتى كلمة حيت كيهضرو بالدارجة شافت جاسم كيفاش كيغوت فوجه جدة وملي جر شيماء وخرج ولكن علاش مافهماتش
سوزي جرات جاكلين وحتى أليشا لعندها )
سوزي : سمحولينا جيتو مع الصداع راه أجنحتكم جاهزة ارتاحو على ماينزلو الخدم العشاء وغانعيط ليكم وباربرة (باربرة شاف فيها ) راه جناحك كيما هو واخا أمرنا با نجمعوليك حوايجك ماقصناهش وبقا كيما كان وتارا (تارا وأيار شافو فيها ) راه جناحك كولو بدلناه أنا وعمتك هيلدا كل الديكور الأسود حيدناه وجبنا أثاث جديد يلا سيرو حتى يوجد العشاء ونعيطلكن

أشارو لها بواخا وتوجهو كلهن للمصعد ) أما الشباب جلسو فالصالة وكل واحد كيشوف فالآخر فحين توجهات السيدتان هيلدا وسوزي للمطبخ يراقبو تجهيزات العشاءتتمة الجزء 157

☘☘☘☘

نرجعو عند كوبلنا والثنائي
💞جاسمشيماء 💞

فملي وجه جاسم التهديد المباااشر لجدو استدار وجر شيماء لي دموعها شلال وتوج وهو شاد فيدها فاتجاه باب القصر وشيماء استدارت كتشوف فكل البنات لي مطرطقين فيهم عينيهم وكايبكيو وهن كايشوفوهم خارجين فحالهم
شيماء رجعات نظرها لجاسم لي جارها بقوة بغات توقفو تحبسو ولكن لسانها تربط
خرجو وهو كيينهج بالأعصاب ركبها فسيارتو وغوت فوجه ليكارد ))

جاسم : كلللل عناااصر لييكارد ديااالي يتوجهو للفيلة حاالا وطلبو كارد آخرين من الشركة يجيو يبلاصيوهم وماتبعوونيش جهزولي الفيلة كلهاااا غانجلس فيها ومااانبغييش عنصر واحد من كاردز دجدي يتبعني أو يختاالط مع مجمووعتي ( عطاوه التحية وهو ركب سيارتو وكسيرا خارج من القصر وبسرعة نوعا ما مجهدة
شيماء بدات كتصفار مع السرعة وغمضات عيونها بالجهد
جاسم غير خرج من البوابة الخارجية للقصر وهو ينقص السرعة حتى دازو من جنبو عشراااات السيارات السودااء دليكارد ديالو كأنهم سرب من الغربان دازو من جنابو وبسرعة قصوى تخطاوه ومشاو
جاسم شاف فشيماء لي مغمضة عينيها بقوة وكترعد وهو يشغل السائق الآلي وحيد السمطة ديالو وجرها عنقها وفحظنو بقوة
وهي عاد انفاجرات بالبكاء أكتر الشيء لي خلاه ضغط على أسنانو ))

جاسم : ياك قلتليك ماتخافيش وماتبكييش وبربي كون كان شخص آخر لي تسببلك فهاذ الحالة كنت نشرب من دمووو ولكنوو جديي مع الأسسف

شيماء تهزات من حظنو وحركاتلو راسها بلا )

شيماء : هئ ججدك عندو عندو الحق هئ أنا راه خطر عليكم ونتا مكانش خاسك تخليهم هكاك هئ ماكانش خاسك تتخلى على رئاسة العشيرة

جاسم : بصراخ ) شيماااااء آشمن خطر كاااتهضرييي عليه هاااا ياك كنتي عايششة حياتك وعااادي كبشرية عااادية حتى طحتي فيد متحوليين ورااه حنىى لي خطر علييك ماشي نتييي فا مابقااايش تفكري هكااا

شيماء : هئ ولكن نتا واش عنيتي هضرتك مايمكنش تخلي عشيرتك ..

جاسم : ماغانخليهمش كفرد من العائلة كأخ وابن وحفيد أما كرئيس العشيرة فامابقيتش… وآآآه عنيت الأمر القصر ديال جدي وأعمامي ومدام جرى عليا جدي فاماغنرجعش ليه

شيماء : هو ماجراش عليك جرى عليا أ…

جاشم قاطعها بحدة : وااااكوون جرى علياا أنااا ومااايقربش ناحيتك بحتىى كلمة وعليهاا ماغااانشفعش له فاا صاف دوييت وسدي الموضوع
عمتي ومي وخوتي وجدة مرحب بهم ففيلتي فأي وقت ولكن داك القصر ماغااانعاودش نحط فيه رجلي وساالينا (واستدار حيد نظام السائق الآلي وكسيرا أما شيماء ماعاوداتش هضرات وهي كتشوف مدى عصبيتو فضلات تسكت )

((ساق جاسم بسرعة متوسطة ولمدة ساعة كاملة حتى دخل المدينة وساق فيها مدة وخرجها من طريق أخرى وداز من شارع كأنه غايسافر لمدينة أخرى حتى انعاطف ودخل من طريق ترابية جات وسط الأشجار ومع الظلام مكيبان والو وشيماء غير مطرطقة عينيها ماعارفاش فين جات هاذ الفيلة ساق لدقائق فتلك الطريق الترابية وسط الأشجار حتى بدأ كتبانليهم أضواء عديدة وشيماء طرطقات عيونها فالفيلة الضخمة لي أمامها لي كلها منورة بالأضواء
وليكارد مزلعيين كيف النمل فكل مكان بأسلحتهم وسماعاتهم ونظارات سوداء ذات رؤية ليلية
جاسم ساق حتى لأمام باب الفيلة الضخم لي مفتوح وواقفين جنبو 12 خادمة بلباس الخادمات وقف سيارتو و توجه كارد كيجري وفتح لجاسم الباب لي خرج واستدار حل لشيماء الباب خرجات وهي حالة فمها فالفيلة المبهرة
تقدمات رئيسة الخدم لي هي سيدة كبيرة فالعمر ومهمتها توزيع المهام على الخادمات ومراقبت العمل
وقفات أمام جاسم حانية راسها ))

(صور الفيلة 👇👇)

رئيسة الخدم : لورد مرحبا بسيادتكم ومرحبا بالسيدةتتمة الجزء 157

رئيسة الخدم : لورد مرحبا بسيادتكم ومرحبا بالسيدة

جاسم : خالة نعيمة واش كل شيء جاهز

الخالة نعيمة : كل شيء كيفما أمرتو لورد جناحكم جاهز وكل ثياب السيدة ستفناهم فجناحك والعشاء جاهز لورد

جاسم شاف فشيماء وشد يدها قبلها ) مرحبا بك ففيلتك

شيماء : واو فنة

جاسم : دخلي سبقيني هادي الخالة نعيمة غاتوريك جناحك ارتاحي خمس دقائق وغانلحق عليك

شيماء حركاتليه راسها بواخا ودخلات وتبعوها الخادمات)

جاسم استدار وشاف الوضع كل نافذة من نوافذ القصر لي زجاجهم غير مرأي من الخارج ومضاد للرصاص بأنواعو
فكل نافذة واقف أمامها كارد مسلح وأسوار الفيلة كلها محاطة بلي كارد وحتى الحذائق وكل المرافق الخارجية للفيلة
جاسم أشار لرئيس كتيبة الحراسة لي جاء بخطوات سريعة وعطاه التحية ووقف )

جاسم : الغابة لي محيطة بالفيلة

رئيس الكتيبة ) كلها محروسة لورد نظام الحماية واستشعار الحركة فعال وكل الكاميرات درنا ليهم الصيانة كلها خدامة بشكل جيد ولي كارد موزعين فكل الغابة وكل أرضك لورد منعنا دخول الصيادين والطريق الفرعية من بعد دخولكم لورد شغلنا الليزر وأي شخص دخل غاتعطل سيارتو فالحال وغانوقفوه

جاسم : ماتسمح لحتى شخص يدخل شكون مابغا يكون من غير خوتي بأربعة أو أحد أعمامي غيرهم مايدخل عندي حد

رئيس الكتيبة : أمرك لورد
☘☘☘

عند شيماء لي ملي دخلات وعينيها كيبريو مع الفيلة لي الواضح أنها جديدة فكل شيء فيها جديد وكيلمع وقفات الوسط كضور راسها حمقاتها حيت كلها عصرية بأثاثها بديكوراتها
وقفو جنبها الخادمات وحانيات راسهم

رئيسة الخدم : مدام

شيماء : مزال مبربقة عينيها فالأثاث وحالة فمها

رئيسة الخدم : أحم مدام

شيماء استدارت لقاتهم وراها وهي تهز صبعها زعما واش معايا ) أحم ننعام

رئيسة الخدم : أ آه أمدام واش نوريك جناحك

شيماء مع كلمة مدام عاد تفكرات حقيقة أنها متزوجة وهي تزنك )

شيماء : أا آه واخا شكرا

رئيسة الخدم : جناحكم أمدام فالطابق التاني و كاينين الدرج لي أمامك وأسفلهم كاين المصعد أمدام فآش تفظلي

شيماء : اا ننطلع فالدرج أحسن

(طلعات شيماء والخدمات تابعينها طالعة وهي كتأمل جمال الفيلة الضخمة حتى وصلات للطابق الثاني لي أجمل من الأول

رئيسة الخدم توجهات لأمام باب كبير ووقفات ) هذا هو جناحكم أمداد وهو الجناح الوحيد فهاذ الطابق وباقي مرافق هاذ الطابق عبارة عن قاعة سينيما وبيسين مغطى وصالات رياضة وورشة رسم خاصة باللورد وجاكوزي بحمام تقليدي وصالات جلوس

شيماء : باستغراب ) هاذ الفيلة كلها فيها جناح نوم واحد

رئيسة الخدم : لا أمدام الطابق الثالث كولو أجنحت نوم أكتر من عشر أجنحة فخمة

شيماء : طرطقات فيها عينيها ) أ آه

رئيسة الخدم : هاذ الطابق خاص باللورد ستارك وممنوع لي يطلع له لا الضيوف ولا الخدم من غير المكلفين بالتنظيف وأنا شخصيا كنراقبهمتتمة الجزء 157

رئيسة الخدم : لورد مرحبا بسيادتكم ومرحبا بالسيدة

جاسم : خالة نعيمة واش كل شيء جاهز

الخالة نعيمة : كل شيء كيفما أمرتو لورد جناحكم جاهز وكل ثياب السيدة ستفناهم فجناحك والعشاء جاهز لورد

جاسم شاف فشيماء وشد يدها قبلها ) مرحبا بك ففيلتك

شيماء : واو فنة

جاسم : دخلي سبقيني هادي الخالة نعيمة غاتوريك جناحك ارتاحي خمس دقائق وغانلحق عليك

شيماء حركاتليه راسها بواخا ودخلات وتبعوها الخادمات)

جاسم استدار وشاف الوضع كل نافذة من نوافذ القصر لي زجاجهم غير مرأي من الخارج ومضاد للرصاص بأنواعو
فكل نافذة واقف أمامها كارد مسلح وأسوار الفيلة كلها محاطة بلي كارد وحتى الحذائق وكل المرافق الخارجية للفيلة
جاسم أشار لرئيس كتيبة الحراسة لي جاء بخطوات سريعة وعطاه التحية ووقف )

جاسم : الغابة لي محيطة بالفيلة

رئيس الكتيبة ) كلها محروسة لورد نظام الحماية واستشعار الحركة فعال وكل الكاميرات درنا ليهم الصيانة كلها خدامة بشكل جيد ولي كارد موزعين فكل الغابة وكل أرضك لورد منعنا دخول الصيادين والطريق الفرعية من بعد دخولكم لورد شغلنا الليزر وأي شخص دخل غاتعطل سيارتو فالحال وغانوقفوه

جاسم : ماتسمح لحتى شخص يدخل شكون مابغا يكون من غير خوتي بأربعة أو أحد أعمامي غيرهم مايدخل عندي حد

رئيس الكتيبة : أمرك لورد
☘☘☘

عند شيماء لي ملي دخلات وعينيها كيبريو مع الفيلة لي الواضح أنها جديدة فكل شيء فيها جديد وكيلمع وقفات الوسط كضور راسها حمقاتها حيت كلها عصرية بأثاثها بديكوراتها
وقفو جنبها الخادمات وحانيات راسهم

رئيسة الخدم : مدام

شيماء : مزال مبربقة عينيها فالأثاث وحالة فمها

رئيسة الخدم : أحم مدام

شيماء استدارت لقاتهم وراها وهي تهز صبعها زعما واش معايا ) أحم ننعام

رئيسة الخدم : أ آه أمدام واش نوريك جناحك

شيماء مع كلمة مدام عاد تفكرات حقيقة أنها متزوجة وهي تزنك )

شيماء : أا آه واخا شكرا

رئيسة الخدم : جناحكم أمدام فالطابق التاني و كاينين الدرج لي أمامك وأسفلهم كاين المصعد أمدام فآش تفظلي

شيماء : اا ننطلع فالدرج أحسن

(طلعات شيماء والخدمات تابعينها طالعة وهي كتأمل جمال الفيلة الضخمة حتى وصلات للطابق الثاني لي أجمل من الأول

رئيسة الخدم توجهات لأمام باب كبير ووقفات ) هذا هو جناحكم أمداد وهو الجناح الوحيد فهاذ الطابق وباقي مرافق هاذ الطابق عبارة عن قاعة سينيما وبيسين مغطى وصالات رياضة وورشة رسم خاصة باللورد وجاكوزي بحمام تقليدي وصالات جلوس

شيماء : باستغراب ) هاذ الفيلة كلها فيها جناح نوم واحد

رئيسة الخدم : لا أمدام الطابق الثالث كولو أجنحت نوم أكتر من عشر أجنحة فخمة

شيماء : طرطقات فيها عينيها ) أ آه

رئيسة الخدم : هاذ الطابق خاص باللورد ستارك وممنوع لي يطلع له لا الضيوف ولا الخدم من غير المكلفين بالتنظيف وأنا شخصيا كنراقبهمالوحش وذات القزحيتين 🖤
الجزء 158💋

شيماء : أا آه ممزيان

رئيسة الخدم أشارت للست خادمات من بين الإثناعشر خادمة ) هاذو خادمات أمدام اختاريتلك هاذ المجموعة باش تختاري منهن الخادمات الخاصات لي غايتكلفو غير بسيادتك

شيماء : مطرطقة فيها عينيها ونطقات باستغراب ) ييتكلفو بيا علاش آش يديرو ليا

رئيسة الخدم ) أحم أي شيء عملهم غايكون هو تلبيت طلباتك فقط

شيماء : اا بلاش غير خليهم يلا احتاجيت أي شيء عاد نعيط ليهم

رئيسة الخدم : أمرك مدام يلا احتاجيتي أي شيء هناك زر جنب كوافوز السرير يلا ضغطتي عليه غايجيو عندك الخادمات بستة

شيماء : أا واخا شكرا

رئيسة الخدم : بالنسبة للعشاء أمدام وجدنا أطباق اسبانية واش تفظلي شيء آخر نحضروه

شيماء : أا غير لي درتو بحال بحال

رئيسة الخدم : أمركم مدام كنستأذنو (ومشاو كل الخدم )

شيماء : ناري شحال صعيبة تكوني مدام اوف (دخلات مع الجناح وبقات واقفة مبلووووكية كتشوف كل شيء كيلمع (حيدات لمونطو وحطاتو هو والصاك على فوطوي جنبها ) وبقات واااقفة كتأمل جمال الجناح حتى عنقها من الخلف وخشا راسو فعنقها وتنهد براحة شيماء حسات بالرعشة مع أنفاسو لي كضرب فعنقها وقبلاتو عليه وشدات يدو لي على بطنها باش معنقها وهي تززنك وهي كتفكر فأنها الآن مراتو)
جاسم خرج راسو من عنقها ودورها )

جاسم : واش عجباتك الفيلة أي شيء مابغيتيهش أو ماعجبكش علمي الخدم وهم غايتكلفو

شيماء حركاتله راسها بلا ) واعرة كتحمق

جاسم باس أنفها ) تاحاجة ماكاتحمق من غيرك

شيماء ابتاسمات له والتوتر وااضح عليها ماقدراتش تسولو )

جاسم هز فيها حاجبو ) غير سولي

شيماء : طرطقات فيه عينيها : بباش عرفتيني بغيت نسولك

جاسم : حيت كنعرفك وأكتر من نفسك

شيماء : أحم ددابة حنا زعمة أنا ونتا ممزوجين دبصح يعني حلال ودبصح ونتا راجلي و..

جاسم : قاطعها بأنو هزها وتوجه بها لحمام الجناح لي كان مجهز البانيو عامر ومعطر والشموع العطرية مضائة دخلو وحطها على فوطوي بالحمام (الصورة) واستدار كيحيد حوايجو وهي غير مزنكة ومطرطقة عينيها

شيماء : أأأأش كككادير

جاسم : بغين ندوش مع مراتي

شيماء وقفات وشداتها الخلعة والتوتر ) دددبدبدبا ببصح أنا مراتك

جاسم حيد البودي والسروال بقا غير بالبوكسور وتوجه لعندها وقف أمامها وربع يديه )

جاسم هاز فيها حاجبو ) ومالنا كلعبو هنا

شيماء : كتجنب تشوف فحجرو سرطات ريقها ) أأ آه ززعما لا أنا غير لعدول ماشتوش وللللعرس ولكسوة البيضاء

جاسم قرص حناكها ) نتي مراتي شرعا وقانونا أما الحفل والكسوة البيضاء وأي شيء آخر غانديرو لك وكيما بغيتيه غير نحل بعض الأمور وغانديرليك أكبر حفل وفقصر ديزني يا جميلتي

شيماء ضحكات : هه حلف

جاسم ضحكاتو وانقض عليها بقبلة عميقة وطويلة ماطلق منها تاطيب لها فمها )
جاسم : إيمتا غاتمشي منك

شيماء : كتنهج قطع فيها النفس بتلك القبلة ) شناهيا

جاسم : الدورة

شيماء طرطقات فيه عينيها : أأ ييلاه جات

جاسم : أربع أيام أشيماء

شيماء : خافت يحصلها كتكدب وفهمات آش باغي ولكن الخلعة شداتها وهي تولي صفراء ))

جاسم شافها تخلطو فيها الألوان ) واش خايفة مني

شيماء : أا غير مماعرفتش

جاسم : ماعندكش مناش تخافي كنواعدك غانحاول عليك (وغمزها)

شيماء : مع ديك الغمزة زاد خلعها ) غان غانخليك ددوش (وهربات كتجري خلاتو كيضحك )

شيماء : خرجات كلها مزنكة وكاتنش على وجهها مشات كتجري هزات هاتفها ودخلات للواتساب لكروب لي دايرة هي ولبنات وسيفطاتلهم مسج …..يتبع🎩#وحش_ذات_القزحيتين🎩

✏للكاتبة ✏ chaymae ouaj

💜الجزء 159💜

شيماء : خرجات كلها مزنكة وكاتنش على وجهها مشات كتجري هزات هاتفها ودخلات للواتساب لكروب لي دايرة هي ولبنات وسيفطاتلهم مسج …

💬💬💬💬💬💬💬

💬شيماء : لبنات عتقووووو

💬أيار : أويلي مالك ياكما وقعاتلكم شيحاجة

💬تارا : أناري آش درتيليه ياكما ضربك راه عمري شفتو معصب لتلك الدرجة وفين مشيتو واش للفيلة ديالو

💬أليشا : شيماء خليتيني بوحدي وفيليكس فينما نضور كلقاه كيخنزر فيا خلعني

💬شيماء : وااا الله يعطيك خلعتي لي شاداني داابا واراني صكعة وصدقت مراتو دبصح

💬تارا : هاااء يااعلا وراه شحاال هادا باش تزوجك بك منلي بريتي من الصدمة ديالك تما عقد عليك والأمر عااادي

💬شيماء : أشمن عادي راه بغا بغ بغ ببغاني وأنا خفت آش ندير

💬باربرة : شيماء راكم مزوجين راه عادي ماتخافيش المرة الأولى كتكون قاصحة شوية ولكن من بعد عادي

💬تارا : سييري ياختي لبسي شوميز دونوي وطق أمارش راه راجلك

💬أيار : هههه وا غدا نجيبولكم الفطور وصبحية حلوة ومبااركة يا عرووس

💬شيماء : كضحكو عليا ياكو ألبايرات

💬باربرة : حتى هما قربات نوبتهم ونشوفو آش غاديرو

💬أليشا : شيماء ماخسكش تخافي باش كلشي يدوز مزيان

💬شيماء : أنا راه فوق خايفة وراه كدبت عليه قلت ليه مزال فيا لا غيكل

💬باربرة : أوييلي واش حماقيتي راه ماصعيبش عليه يحصلك وتما يقدر مايفهمش أنك خايفة غايقول غير مابغيتيهش الرجال كيكونو حساسين فهاذ الأمور

💬شيماء : قلتها ليه فالطائرة مايحسابنيش مزوجين ومابغيتش ندير حاجة بحال هاذي فالحرام

باربرة : كنحييك والله ياريتني كنت كنفكر بحالك واخا كتبغيه ماسلمتيش له راسك ونتي كضني أنك ماشي مراتو

💬شيماء : باربرة ماقصدتش سمحيليا

💬باربرة : عارفة ونساي الأمر هانتي ماتوتريش وفالصباح دوشي غايشوفك دوشتي غايقول مشات منك وتما خليه هو غايتقرب منك

💬شيماء : والله حتى خفت سمعت بزاف لبنات كيعاودو على الأمر صعب

💬تارا : أنا بحالي بحالك ماعنديش دراية ولكن كنظن حسب الرجل وكيفاش كيتعامل وفالمرة الأولى راه ضروري تحسي بألم غير صبري

💬أيار : ههه طق أمارش

💬شيماء : أيار نعل بووك

💬أليشا : وستصبحين متزوجة دبصح ناري إيمتا تجي نوبتي مع فيليكس

💬تارا : وأنا وعدنان

💬أيار : وأنا وغسان

💬شيماء : إوا الله يغبرلكم الشقف كلكم أنا معيطالكم تنصحوني ونتوما جالسين تخلعو فياااا وتحلمووو عليا هنا

💬باربرة : شيماء حاولي ماتخليهش يعيق بكدبتك راه ماغايدوزهاش لك وممكن مايفهمكش بمرة أنك خفتي أو ضنيتي الأمر حرام حيت مكيربطكمش شيء رسمي

💬شيماء : والله مايحسابني مراتو دبصح والله كون عرفت مانكدبش عليه أو نصدو ندمت وخفت ناري غايتقلق مني تاني ماغانتحملش برودو مرة أخرى

💬باربرة : تهدنيي و ديري كيف قلتليك نعسي الآن و الصباح حاولي تفيقي قبل منو دوشي وهو غايفهم أنك مابقيتيش غيكلي

(شيماء سمعات صوت الرشاش وقف دليل على أنو كمل الدوش )

💬شيماء : واخا نحاول أنا نسد راه غايخرج دابا من دوش

💬تارا : بلاتي واش داك لفيلتو شفتي شحال كاتحمق

💬أيار : أه زرناها مرة وحدة ملي يلاه بناها راه تصميمها هو لي رسمو وحتى التصميم الداخلي كتهببل

💬أليشا : شوقتووني نشوفها شيماء عرضي علينا لدارك

💬شيماء : وا مرحبا غينفك حريرتي ونديرليكم الزردا يلاه تلاحو راه كمل الدوش غايخرج دابا (وخرجات من واتساب )

🛀🛀🛀🛀🛀🛀

نرجعو بضع دقائق قبل :
وعند جاسم لي حيد البوكسور وتخشا تحت الشرشار خلاليها البانيو لي مجهز بالعطور والزيوت الراقية والغالية فظل يدوش بسرعة تحت الشرشار
وغير بدأ يدوش وهو يسمع هاتفو لي خلاه فجيب السروال لي حيد
الهاتف رن كذليل على وصول رسالة
جاسم ما اهتمش للأمر حتى بدأ يرن مرة تلو الأخرى وبدون انقطاع وهاذ الرنة هو دايرها خاصة للواتساب دشيماء حيت كيف قلت ديجا جاسم مدخل لها فيروس لهاتفها كيخليه أي رسالة على هاتفها أو صورة التاقطاتها أي شيء وصلها كيوصلو هو الآخر

جاسم استغرب لعدد الرنات المتتابعة الدالة على عدد الميساجات لي كيوصلوها
حبس الشرشار وخرج من الدوش لوا عليه فوطة وهز هاتفو حلو لقاها محادثة بينها وبين البنات كان غايحط الهاتف ومايدخلش فالأمر أو يقرأ آش كتبو ولكن أثارو آخر مسج مرسل منها هي ولي طالع ليه كاتبة فيه 💬 شيماء : وا مرحبا غينفك حريرتي ونديرليكم الزردا يلاه تلاحو راه كمل الدوش غايخرج دابا 💬تتمة الجزء 158💋

جاسم خنزر وهو يدخل وقرأ المحادثة كلها من الأول و حط الهاتف جنب وهو يبتاسم
يمكن كونما قالتش للبنات سبب كذبها لي هو خوفها من عيش علاقة غير شرعية معاه واخا كتبغيه وكدبات عليه باش تتجنب العلاقة معاه ظنا منها أنو محرم عليها كون فهمها غلط كيما قالت لها باربرة ولكنو الآن تفهمها وكبرات فعيونو طاهرة وروحها نقية واخا كتبغيه وطاحت معاه فأكتر من موقف فين كان بإمكانها بسهولة تستسلم له ولرجولتو ولكنها كتبعدو عليها دائما وماخلاتوش يتجاوز الحدود والخطوط الحمراء معاها ))
تنهد وابتاسم بشر واستدار خرج من الدوش كيقلب عليها بعيونو فالجناح بانليه باب دريسينغ روم مفتوح عرفها تما
هز هاتف أرضي محطوط على لكوافوز جنب سريرو وآمر الخدم يطلعولي العشاء لجناحو ومن بعد اتاجه عندها للدريسينغ روم دخل لقاها واقفة وسط الدريسينغ روم حالة فمها فحجمو وفآآش فيييييه………….💜

كان الدريسينغ روم واخد أكتر من تلث مساحة الجناح ومقسم لنصفين النصف الأول خصصو له ولثيابو و النصف الأكبر خصصو جاسم لها بحيث مقسم هو الآخر لأجزاء جزء خاااص بالميك أب والشعر وفيه أكتر من طاولة ميك أب وكل طاولة مختلفة عن الأخرى وميك أب كتييير وبالأنواع وأغلى ليمارك ورفوووف من الميك أب
كل شيء تحتاجو أو تحلم به أي أنثى من ميك أب حطو لها تما بأساسياتو وثانوياتو
عشرات الأنواع بكل الألوان والأحجااام وأغلى لييمارك (الصور💄) وأكبر جزء من الدريسينغ روم مخصص لثيابها لي مرتبة حسب الألوان والأنواع ثياب المنزل بحدها وليغوب سواري بوحدها وثياب لكلاس للخروج بوحدها وكل لبسة بحذائها بالحقيبة المرافقة لها ووضع لها جزء خاص باللون الزهري وفيه كل القطع بهاذ اللون بالأحذية والحقائب لي كلها ماركات غالية وكلها قطع أصلية وغالية وجزء من الدريسينغ روم عليه طاولات للمجوهرات بها عدة مجوهرات غالية وفريدة من نوعها حطولها من بينهم كل المجوهرات لي هداها وجهة أخرى خاصة بملابس النوم وفيها عشرات وعشراات ليشوميز دونوي لي هو مختارهم ليها بنفسو قطعة بقطعة

وجهة أخرى بها رفوف عامرة بكريمات وصيرومات الوجه والشعر والجسد بالعشرات وجهة أخرى كلها عطور وشموع معطرة ……………
ببساطة كان ذلك الدريسينغ روم حلم ووردي لكل فتاة وشيماء ملي دخلات ليه حلات فمها وعينيها كيبرييييو وكتقول يارب منكوونش كنحلم تجمدات وكضور حول نفسها كتشوف فأرجاء وجهات الدريسينغ روم حتى استدارت شافتو واقف أمام باب دريسينغ ومربع يديه كيتفرج فيها
شافت فيه بعينيها كيلمعووو وبدأت تتوسع ابتسامتها شيئا فشئا حتى مشات كتجري وهو حل يديه ونقزات عليه أحاطت بيديها عنقو وزيرات عليه عنقاتو وهي كتضحك..)تتمة الجزء 159💋

شافت فيه بعينيها كيلمعووو وبدأت تتوسع ابتسامتها شيئا فشئا حتى مشات كتجري وهو حل يديه ونقزات عليه أحاطت بيديها عنقو وزيرات عليه عنقاتو وهي كتضحك..)

شيماء : كيحمق كيحمق كيحمق كل شيء هنا هبلني حسيت نفسيي فحلم (معنقاه ومزييرة عليه دوخها الدريسينغ روم حتى أنها مارداتلوش لبال أنو غير بفوطة )

جاسم ضحك وهو معنقها وهازها عندو من خصرها مع فرق الطول رجلها مهزوزين من على الأرض )

جاسم : كل شيء هنا اختاريتو بنفسي من كاتالوكات وبعضها من أشهر المواقع فا لي ماعجبكش يمكن لك تتخلصي منو

شيماء : وهي معنقاه ) لالا بغيت كل شيء هناا الميك أب وكلشيء

جاسم حطها على الأرض وشاف فيها ) هادشي كولو ديالك وأي شيء شفتيه وبغيتيه غير آمري ولكن أشيماء الميك أب ماجبتوليكش باش تزوقي وتخرجي بيه وتلك الملابس راه ماشي كلها مستورة يعني وضعي المكياج بالكيفية لي بغيتي ولبسي لييي بغيتي ولكن هنا فالفيلة وفقط أمامي ولكن ملي غاتبغي تخرجي معايا أو لأي مكان حتى لحديقة الفيلة نبغيك..

شيماء قاطعاتو والضحكة مزينة وجهها ) هه صاف فهمت والله كنواعدك

جاسم ابتاسم وقبل فمها ونطق ) ماغادوشيش

شيماء : هه غاندوش باش نتعشاو

جاسم : آمرتهم غايجيبو العشاء لهنا

شيماء : واخا أنا نمشي ندوش

جاسم : خليت ليك البانيو مجهز

شيماء : هه واخا (بعدات منو عاد شافت الفوطة وهي تزنك واستدارت بسرعة تهز ماتلبس وهو تابعها توجهات لجهة الثياب الداخلية هزات دو بياس فالأزرق وحيدهم ليها كيشوف فيهم

جاسم : (حطهم مكانهم وهز دو بياس فلكري بارد مزينين بسينتة سوداء ومد هم ليها )

جاسم : هادو أحسن (وغمزها )

(شيماء مدات يدها خداتهم منو وهي مطرطقة عينيها فيه ومزنكة )

جاسم ابتاسم وتقدم جهت الملابس عرفها ماغاتبغيش تلبسلو شوميز عاري بزاف وأخد كسوة على شكل غوب سواري فالأحمر بلكمام وطويلة ولكنها مفتوحة كليا من الصدر وبها فتحة طالعة حتى للفخض وأخذ حداء كعب عالي أسود ومدهم لها

جاسم : وهادي زوينة (وغمزها )

((شيماء سرطات ريقها و غير كتشوفيه خداتها منو واستدارت هزات بعض الكريماة والميك أب ويلاه غاتهز عطر من عشرات العطور لي تما وهو يحيدو ليها وفتح درج كان به عدة قنينات من نفس العطر لي بالشوكولا ولي هداها أول مرة وعطاه ليها))

جاسم : قلت بلي هاذا هو عطرك دائما وأبدا

شيماء سرطات ريقها ) وواخا (جمعات داكشي وخرجات فاتجاه الحمام وخلات جاسم فالدريسينغ روم )

((دخلات شيماء للحمام وحيدات كل تيابها وتخشات فالبانيو وغمضات عيونها براحة واخا الوضع لي هي فيه وماعارفاش آش مخبي لها المستقبل ولكنها لي عارفاه أنها سعيدة بفظل الراجل لي فالخارج لي محسسها كأنها ملكة زمانها حاسة معاه بأمان وعشق كبيرين لدرجة أنها نسات كل ماوقع معها قبل ساعتان فقصر آل ستارك
ترخات لنصف ساعة فالبانيو عاد ناضت للشرشار غسلات شعرها ونشفات لحمها مزيان ودهناتو بكريمات مرطبة ولقات كريم لامع دهناتو لصدررها وفخضيها نشفات شعرها وطلقاتو ولبسات لكسوة جاتها لاسقة معاها كليا وصدرها خارج وفخضها كولو عاري وضعات عكر باللون الأحمر وكل هاااادشي دارتو بعفوية وهي مأمنة على نفسها ظنا منها أن جاسم مزال متيق مسرحية الدورة الشهرية
كملات وخرجات لقاتو عاطيها بالضهر ولابس سروال سبور كري وعاري الصدر كان واقف كيقاد فمائدة الطعام سمع صوت كعبها العالي واستدار وبقا واقف حال عينو فكمية الجمال والأنوثة لي أمامو كيتأملها وهي جاية فاتجاهو ….يتبع🎩#وحش_ذات_القزحيتين🎩

✏للكاتبة ✏ chaymae ouaj

💜الجزء 160💜
☘☘☘☘

نرجعو لقصر آل ستارك ولعند الشباب لي خليناهم جلسو فالصالة وشي كيشوف شي))

دياب : قوادت أدراري

غسان : تلاقاو بجوج كل واحد راسو قصح من الثاني

عدنان : ماشي بحال أغسان هاذ المرة شيماء كاينة فالخط وجدي جبد عيبو معاها جرى عليها لا والزوينة هي ملي قاليه طلقها وخليها دبر راسها مع النخبة
هاذ المرة جاسم ماغايسكتش لجدي كيف ديما كنظن دارها بصح ومشا

فيليكس : مستحيل يخلي عشيرتو بهاذ السهولة كيغايدير يترأس المحكمة دالمتحولين وهو ماشي رئيس عشيرة نسيتو أن أو شرط فالشخص لي يترأس المحكمة أنو يكون رئيس عشيرة ويعين جنبو أربع رؤساء كأعضاء فالمحكمة ماشي بحال النخبة يقدر أي متحول عادي ياخد رئاستها فكيفاش غايدير يلا تخلا على الرئاسة ماغايسمحولوش حتى بالمطالبة بالمحكمة عاد يترئسها!!

دياب : عندك الصح ماعرفتش فاش فكر ملي قال غايتخلى على الرئاسة

عدنان : وااش من نيتكم جدي غايخليه يتنازل عليها بهاذ السهوولة نسيتو بلي جاسم بزز قبليه فالأول يترأس عشيرتنا رفض كليا وقال لعمي معاذ يترأسها تاناضوليه عمامي بجوج طلبوه عاد قبل تا جدي فمو تياكلو ماكايعرفش آش تايقول

دياب : خاس فالغد ندوزو عندو للشركة أو الفيلة خاسو يشرحلنا هادشي وشنو ناوي يدير نسيتو إيفان لي خليناه منشور فداك لخلا راه الآن هو متأكد من أن باربرة كانت حامل وعاد ممكن يكون شك بأمر شيماء وجاسم لي قال لنيكولاي وبصريح العبارة أنو غايطالب برئاسة النخبة والمحكمة علم الله آش غايكون دار

فيليكس : نيكولاي ماعندو مايدير من غير أنو يحرض باقي العشائر باش مايصوتوش على جاسم
أما إيفان كنضنن لا فبالنسبة لشيماء عقل إييفان الصغير مستحيل يوصلو لاستنتاج أنها هجينة وهو ماحس بحتى شوية دالطاقة جيهتها يعني يلا ماسمع حتى تنقنيقة من شي قنت مستحيل يشك

دياب : قصدك بريا

فيليكس : هاديك العقرب أنا متأكد ماغاتسكتش وقضية أنها خدشات شيماء بسمها وهي غاتكون متأكدة من اختراق السم لجسد شيماء راه قوتها هذيك و ماغاتخفاااش عليها فكيفاش شيماء ماطراليها والو
بريا غاتبقا تنبش حتى تتوصل للحقيقة وماتنساوش خوالي وجدي (آل روجو ) كلهم عارفين طبيعة شيماء تقدر تنصت عليهم أو دير أي شيء تكتاشف به الحقيقة ويلا وصلات شكوكها لإيفان تما يقدر هو الاخر يشك ويبدأ يبحث فالأمر أو يخبر النخبة

دياب مسح على وجهو تعصصب ) مشاكل كبيرة غاتنوض وجاااسم وجدييي بدللل مايتاحدووو باش نكونو يد وحدة هاهما كل واحد غايقلب على الاخر وكل واحد دماغو حجر على لاخر

غسان : من ناحية جدي أنا متأكد أنو غايفيق غدا نادم على كل شيء وخصوووصا ملي سمع رغبة جاسم فأخد رئاسة المحكمة غايدير أي شيء باش يردو للقصر و يعاونووو

عدنان : يعنيي غايبقا غير سيادة اللورد يتنازل ويرجع للقصر ولينا

دياب : ماكاتعرفووهش مستحيل من بعد كلام جدي عليها يشوف حتى فوجهو واش مزال مافهتو أنو أكتر من أنو كيبغيها ولا كيعشقها وأكتر بكتيير واش ماشفتوهش كيشانق عليها وملصقها معاه فينما مشا حنى لي خوتووو ماكايخلينا حتى نطقو اسمها مستحييل جاسم مستحيل يسمح لجدي على كلامو عليها

غسان : وعلاش مستحيل هانتا قلتيها كيعشقها مهووس بيها متملكها يموت ومايآذيهاش فمارديتوش البال لتأثيرها القوي عليه وكيفاش كيولي واحد آخر وشخص حنين معاها وحدها أنا متأكد أنها هي تقوليه تصالح مع جدك ورجع للقصر غايتنازل ويرجع

(دياب والشباب شافو فيه وضحكو ودياب ضربو للراس)

دياب : مايحسابليش راجل أ ختي التانية مطور بحال هكاتتمة الجزء 160

دياب : مايحسابليش راجل ختي التانية مطور بحال هكا

غسان : أحح أصحبي واش حجر هادوك عندك ماشي يدين حسن عوان ديك التيتيزة ليجابلك جدي

دياب دغيا خنزر وتقندش ووقف ) أوالله لكانت ليه بغاها يتزوجها هو

عدنان : أسكت أزمر تسمعك جدة تجري علينا فهاذ الليل مزال تما تعشينا

غسان : والبنت كتبان متخلقة وحنينة وطاقتها كمتحولة قوية بزاف وحتى قوتها خخههه أجي مارديتوش لبال دياب من ديما لاسق عمتي سوزي ومن ديما تايقول غايتزوج بنت بحالها هاهي جاتك أسي ديب سمراء بعيون زرقاء و بنفس قوة عمتي سوزي بل وزااايدة عليها بامتياز التحكم بدماغ الحيوانات

عدنان : ههه واللهيلا كنت بغيت نفاتح جدي اليوم فموضوعي مع تارا ولكن باينلي دياب غاسبقنا حتى هو غايتبع جاسم ويدخل للقفص الذهبي

دياب : أنا ماموافقش والبنت ماكانعرف عليها والو واش غير أجي وتزوج

فيليكس : وهاهي غاتجلس معانا شهراااين وأراااا ماتعارفو أسي طبوزي

(دراري تزلعو عليه بالضحك وهو مخنزر فيهم )

غسان شاف فخوه ) دابا آش غانديرو حنا فحريرتنا خاس نهضرو مع جدي وعمي علي وعمي معاذ لي ماكاينينش ومزال سفرهم مطول وأنا ماغانزيدش نصبر خاس نضمن أيار ديالي حيت بيناتنا ماتايقش فجدي يخرجلينا بشي بلان تاني

عدنان : حتى أنا بحالك آش بانليك نطلعو لجناحو نقولوهاليه دابا

دياب : بحرا تكملو عليه وتسكتوليه القلب أجلو الأمر حتى يرجع جاسم للقصر عالأقل

فيليكس : هو عمرو يرجع خاسنا نتواصلو مع شيماء هي لي تقدر تقنعو

دياب : خلي حتى نشوفو جدي آش غايدير بعدة حيت أنا متأكد غايمشي عندو يقولو يرجع وحسب الوضع نتحركو حنا
أشاروليه كلهم بواخا….

((واستمرو فحوارهم حتى جات سوزي علماتهم يتوجهو لمائدة العشاء وناضو لقاو لبنات شادين بلايصهن ومستفات وحدة حدا وحدة وجاكلين الوسط لي ملي جات وهي غير مبتاسمة ومبشورة غير كضحك والبنات كيتعرفو عليها وكيسولوها وهي كتجاوب وكتوريهم صورها وفيديوات عليها فهاتفها
جلسو الشباب مقابلين معى البنات دياب كان غايجلس أمام باربرة حتى دفعو فيليكس وجلس أمامها وهو كيضحك حيت دياب بقاليه غير الكرسي لي أمام جاكلين دياب خنززززر ففيليكس وجلس
جات الجدة كتنهد وجلسات

دياب : للجدة ) فين جدي

الجدة : عييت معاه لمنرفز مابغااش ينزل يتعشا تنفخ قالك راسو قاصح خليه ينعس بجوع

هيلدا : واش ماهضرتيش معاه أمي

الجدة : عيييت نهضر قلتليه غدا يمشي يتصالح معاه ولكنو منفخ عليا مجوبنيش

عدنان : غير خليوه غايعرف غلطو وأكيد غايتواصل مع جاسم

(باشرو أكلهم حتى نطقات أيار بالانجليزية )

أيار : هه ماما فراسك جاكلين كانت عضوة فالمخابرات الأمريكية

(كلهم طرطقو عينيهم فجاكلين لي غير مبتاسمة )

تارا : آه كانت كوتش للعملاء كدربهم على فنون القتال وهي كتقن أكتر من فن بحالك أدياب

كلهم شافو فدياب لي غير جبداتو تارا خنزر فيها حتى سكتات )

باربرة : ماشي غير هادشي عندها مهارات كهاكر فبفظلها لقاو القبض على عصابة كبير لتهريب المخدرات حيت قدرات تهاكي سيسطيم حاسوب أحد أعضاء العصابة ليكان ملاحق وجبدات منو دلائل قوة ههه أنا فاش قالتهالي جاكلين ماتيقتش أن لها كل هاذ المهارات حتى وراتنا كل المقالات لي تكتبو عليها فالجرائد

هيلدا : تبارك الله (شافت فجاكلين ) شحال عندك من عام أبنتي وواش باقا معاهم فالمخابرات

جاكلين حنات راسها بأسف ومزالها مبتسمة ) عندي 26 سنة أخالتي(كبر منها دياب بسنتين ) ولامابقيتش حيت فآخر عملية درناها تعرضت للضرب بالرصاص وتلقيت رصاصتان فبطني درت عملية خطيرة ولكن نجيت منها من تما آمرني جدي ^ الدوق رولو^ نقدملهم استقالتي واخا لقيت صعوبة باش نخرج من المخابرات ولكن بنفود جدي استاقلت وخرجت هادي عام

كلهم كيشوفو فيها بصدمة حيت مابايناش عليها الأمر )

سوزي : الحمد لله على سلامتك أبنتي وأحسن ملي خليتي دلك المجال وأنا كنعرف عشيرتك لي هي ^عشيرة سيدريك ^ متخصصين فمجال صناعت المجوهرات فكون دخلتي لنفس المجال أحسن من الشرطة أو المخابرات

جاكلين : لا أعمتي أنا غير درت الخاطر لجدي داكشي باش خرجت أما أنا عشقي فنون القتال والسلاح والمصارعة وأنا مزال بغيت نخدم فمجال الأمن غانطلب المساعدة من اللورد ستارك يخدمني ككوتش فشركتو للكاردز كمدربة ليكاردكور عالأقل أما مجال عمل عشيرتي فالمجوهرات ماعندي به حتى علاقة

تارا نقزات ) الشركة ديال دياب خوية حتى هو وراه تاهو كوتش كيدربهم هو يدخلك تخدمي معاهتتمة الجزء 160

دياب : مايحسابليش راجل ختي التانية مطور بحال هكا

غسان : أحح أصحبي واش حجر هادوك عندك ماشي يدين حسن عوان ديك التيتيزة ليجابلك جدي

دياب دغيا خنزر وتقندش ووقف ) أوالله لكانت ليه بغاها يتزوجها هو

عدنان : أسكت أزمر تسمعك جدة تجري علينا فهاذ الليل مزال تما تعشينا

غسان : والبنت كتبان متخلقة وحنينة وطاقتها كمتحولة قوية بزاف وحتى قوتها خخههه أجي مارديتوش لبال دياب من ديما لاسق عمتي سوزي ومن ديما تايقول غايتزوج بنت بحالها هاهي جاتك أسي ديب سمراء بعيون زرقاء و بنفس قوة عمتي سوزي بل وزااايدة عليها بامتياز التحكم بدماغ الحيوانات

عدنان : ههه واللهيلا كنت بغيت نفاتح جدي اليوم فموضوعي مع تارا ولكن باينلي دياب غاسبقنا حتى هو غايتبع جاسم ويدخل للقفص الذهبي

دياب : أنا ماموافقش والبنت ماكانعرف عليها والو واش غير أجي وتزوج

فيليكس : وهاهي غاتجلس معانا شهراااين وأراااا ماتعارفو أسي طبوزي

(دراري تزلعو عليه بالضحك وهو مخنزر فيهم )

غسان شاف فخوه ) دابا آش غانديرو حنا فحريرتنا خاس نهضرو مع جدي وعمي علي وعمي معاذ لي ماكاينينش ومزال سفرهم مطول وأنا ماغانزيدش نصبر خاس نضمن أيار ديالي حيت بيناتنا ماتايقش فجدي يخرجلينا بشي بلان تاني

عدنان : حتى أنا بحالك آش بانليك نطلعو لجناحو نقولوهاليه دابا

دياب : بحرا تكملو عليه وتسكتوليه القلب أجلو الأمر حتى يرجع جاسم للقصر عالأقل

فيليكس : هو عمرو يرجع خاسنا نتواصلو مع شيماء هي لي تقدر تقنعو

دياب : خلي حتى نشوفو جدي آش غايدير بعدة حيت أنا متأكد غايمشي عندو يقولو يرجع وحسب الوضع نتحركو حنا
أشاروليه كلهم بواخا….

((واستمرو فحوارهم حتى جات سوزي علماتهم يتوجهو لمائدة العشاء وناضو لقاو لبنات شادين بلايصهن ومستفات وحدة حدا وحدة وجاكلين الوسط لي ملي جات وهي غير مبتاسمة ومبشورة غير كضحك والبنات كيتعرفو عليها وكيسولوها وهي كتجاوب وكتوريهم صورها وفيديوات عليها فهاتفها
جلسو الشباب مقابلين معى البنات دياب كان غايجلس أمام باربرة حتى دفعو فيليكس وجلس أمامها وهو كيضحك حيت دياب بقاليه غير الكرسي لي أمام جاكلين دياب خنززززر ففيليكس وجلس
جات الجدة كتنهد وجلسات

دياب : للجدة ) فين جدي

الجدة : عييت معاه لمنرفز مابغااش ينزل يتعشا تنفخ قالك راسو قاصح خليه ينعس بجوع

هيلدا : واش ماهضرتيش معاه أمي

الجدة : عيييت نهضر قلتليه غدا يمشي يتصالح معاه ولكنو منفخ عليا مجوبنيش

عدنان : غير خليوه غايعرف غلطو وأكيد غايتواصل مع جاسم

(باشرو أكلهم حتى نطقات أيار بالانجليزية )

أيار : هه ماما فراسك جاكلين كانت عضوة فالمخابرات الأمريكية

(كلهم طرطقو عينيهم فجاكلين لي غير مبتاسمة )

تارا : آه كانت كوتش للعملاء كدربهم على فنون القتال وهي كتقن أكتر من فن بحالك أدياب

كلهم شافو فدياب لي غير جبداتو تارا خنزر فيها حتى سكتات )

باربرة : ماشي غير هادشي عندها مهارات كهاكر فبفظلها لقاو القبض على عصابة كبير لتهريب المخدرات حيت قدرات تهاكي سيسطيم حاسوب أحد أعضاء العصابة ليكان ملاحق وجبدات منو دلائل قوة ههه أنا فاش قالتهالي جاكلين ماتيقتش أن لها كل هاذ المهارات حتى وراتنا كل المقالات لي تكتبو عليها فالجرائد

هيلدا : تبارك الله (شافت فجاكلين ) شحال عندك من عام أبنتي وواش باقا معاهم فالمخابرات

جاكلين حنات راسها بأسف ومزالها مبتسمة ) عندي 26 سنة أخالتي(كبر منها دياب بسنتين ) ولامابقيتش حيت فآخر عملية درناها تعرضت للضرب بالرصاص وتلقيت رصاصتان فبطني درت عملية خطيرة ولكن نجيت منها من تما آمرني جدي ^ الدوق رولو^ نقدملهم استقالتي واخا لقيت صعوبة باش نخرج من المخابرات ولكن بنفود جدي استاقلت وخرجت هادي عام

كلهم كيشوفو فيها بصدمة حيت مابايناش عليها الأمر )

سوزي : الحمد لله على سلامتك أبنتي وأحسن ملي خليتي دلك المجال وأنا كنعرف عشيرتك لي هي ^عشيرة سيدريك ^ متخصصين فمجال صناعت المجوهرات فكون دخلتي لنفس المجال أحسن من الشرطة أو المخابرات

جاكلين : لا أعمتي أنا غير درت الخاطر لجدي داكشي باش خرجت أما أنا عشقي فنون القتال والسلاح والمصارعة وأنا مزال بغيت نخدم فمجال الأمن غانطلب المساعدة من اللورد ستارك يخدمني ككوتش فشركتو للكاردز كمدربة ليكاردكور عالأقل أما مجال عمل عشيرتي فالمجوهرات ماعندي به حتى علاقة

تارا نقزات ) الشركة ديال دياب خوية حتى هو وراه تاهو كوتش كيدربهم هو يدخلك تخدمي معاهتتمة الجزء 160

تارا نقزات ) الشركة ديال دياب خوية حتى هو وراه تاهو كوتش كيدربهم هو يدخلك تخدمي معاه

دياب طرطق عينيه فتارا وكيتحلف عليها وشافهم كلهم كيشوفو فيه و حتى جاكلين ونطق بالدارجة )

دياب : واليني مصيبة هادي معاكم واش تيقتوها لربما كتكذب شوفو شحال ضعيفة و قدها قداش وقالتك كوتش للجواسيس و فالمخابرات من نيتها لبعلوكة لوخرى قدها قد الكمشة نفخ عليها طير

باربرة : بالداريجة ) ألا والله تابصح وراتني فيديو ديالها كتصارع معا واااحد العملاق قدك عرفتي شروطاتو مسكين والله

تارا : تانا شفت فيدواتها وراتهم لينا كتدربهم الكاراطي

أيار : أنا وراتني فيديو كتيري فيه بالسلاح على مجسمات طيحاتهم كاملين

الجدة : واراه لبنت مكتكدبش فعلا جلسات مدة فالسبيطار وكان جدك مشا عندهم وزارها فالمستشفى

دياب سرط ريقو وهو كيشوف فجاكلين عقلو مستوعبش امكانيت تكون فعلا بتلك القوة ورجع خنزر فيهم ونطق بالداريجة )

دياب : نقووولوو هادشي بصح ياك جدها خرجها من هاذ المجال ونوض أنا ردها ليه كتقلبولي على المشاكيل

الجدة : واراه غاتولي مراتك ألمكلخ ماغايبقها لجدها حكام عليها نتا ليغاتقوليها اش دير واش لي لا

دياب : أجددة الله يهدييك وا ها حجر لعافيا وا ماباغيش نتزوج

الجدة : هيوا ظابا نشوفو ناري صدقتي تانتا بحال جدك وولد عمك ريوسكم قاصحين

عدنان : أنا أجدة بغيييت نتزوج (وغمز تارا لي تزنكات وطرطقات فيه عينيها )

غسان : وتاااانا أعمتي سووزي والله ماكرهت…(كان غايقول بنتك حتى قاطعاتو أيار)

(أيار قاطعاتو قبل مايكملها ونطقات بصراخ وهي مخرجة فيه عينيها)

أيار : غسااااااان أأرا داااك لكيتشوب لي حداك

(غسان ضحك ومدو ليها )

الجدة : أييه علاش لا من غدا نبدا نقلب ليكم على عريسات

عدنان : لا أجدة شوووكران أنا بعدا لقيتها غير يتهدن جدي ونفاتحكم فالأمر

غسان : تانا أجدة عندي ومن زماان

الجدة : ياكما تانتوما لقيتو هجينات ولا بشريات بربي تاينوضليكم جدكم بالشاقور باش كيحفر الارض

عدنان : لالا متحولة ماتخافيش أجدة

غسان : حتى ديالي متحولة وكتحمق

(أيار وتارا كيعراقو وتزنكو ودياب وفيليكس كيضحكو أما أليشا وجاكلين مافهمو والو من الداريجة )

☘☘☘☘☘☘

Leave a comment