Skip links

قصة : الوحش ذات القزحتين ج 16

 44,207 عدد مشاهداات

🎩#وحش_ذات_القزحيتين🎩

✏للكاتبة ✏ chaymae ouaj

💎الجزء 121💎

طلعو لبنات بربعة لجناح أيار يبدلو عليهم
ودخلو للدريسينغ روم

💜شيماء فرحااانة كيحسابها غادة تفوج ماعلا بالهاش حيت ولات تقتها فجاسم عمياء

💜تارا لي كتلبس وهي كتذكر كل كلام عدنان كيفاش زعمة ماغايبقاش كيبغيها صافي تخلا عليها جاتها لبكية وقلبها كيتعصر ندمات حيت قصحات راسها معاه

💜أيار هي الأخرى تصدمات من غسان حيت عمرو غوت عليها أو عنفها
.أو حتى خنزر فيها بلعكس موالفاه ضحوكي واليوم دارهم كاملين خنزر وغوت وغرس فيها كل صبعانو فضهرها وكلامو ليقاليها
أيار حساسة بزاف وتصرف غسان معاها يمكن عادي أو طبيعي ولكنها تحسسات منو حيت موالفاه ضحوكي وحنين معاها عينيها مدمعين

💜باربرة كل تفكيرها فأليشا وفيليكس كان معصب بزاف خافت عليها منو ولكن ماعندهاش وقت تمشي تقلب عليها

شيماء لبسات هي ولبنات بحال بحال غير هي لبسات جينز مزير وبودي مخشي فيه جات كتحمق فحين لبنات لبسو بوديات معريين نوعا ما ودارو دي فيست من الفوق (الصور)

شيماء شافت فيدها مكان الخدش باستغراب حيت كيحرقها كان مكان الخدش أحمر مائل للإزرراق ماهتماتش للأمر متحمسة للخرجة وعاد لوجع لي فيها دليغيكل شافت فلبنات كل وحدة فين كاتخمم

شيماء : يالاه إيلا ساليتو

باربرة : يالاة

شيماء : أح فية لوجع دليغيكل

تارا : واش جاتك

شيماء : مزال على حساب لي كنحسبلها غدا أو بعدو تجيني وديما منتظمة ليا ماعمرها جات قبل وقتها

أيار : إيلا مجهد عليك لوجع نعطيك من الأعشاب لي كنشرب

تارا : لا الأعشاب مجهدين عنداك يضروها نسيتي ملي شربتهم أنا وجاتني بحال إيموراجي كنشرشر بدمايات بحالا مدبوح تحتي حولي

أيار ميقات فيها ) ونتي غير سخنوك تاهبطاتلك مجهدة تسناي أشيماء شوية نجيبليك كاس غايريحك

شيماء : واخا

باربرة : غير سربيو جاسم غايكعا

(أيار مشات)

تارا : شيماء واش موالفة كتشربي لعشوب

شيماء : لا كتقتلني بلوجع راه هزوني جوج مرات لسبيطار بسبابها ملي كنت فالميتم كنتوجع تاغيبت ودكاتلي طبيبة إبرة عليها وخديت دواء للوجع ولكن واخا هكاك فكل بيريود كتقهرني بلوجع ولكن لعشوب عمري جربت

تارا : إدن كون غير ديري بلاش منهم راه أنا ضروني

باربرة : هما مجهدين حيت أعشاب هندية ولكن مفيدين جربيهم

رجعات أيار هازة كاس كبير من لعشوب عطاتو لشيماء لي شربات كوولو وناضت وهبطو
☘☘

فالحفل جاسم دياب عدنان وغسان مشاو عند السيد عرفان استأذنو منو أنهم غايمشيو فهم أنو غايمشيو عند الجدة وعطاهم الإذن وخرجو أمام بوابت القصر فين كانو ليكارد جابو لكل واحد فيهم سيارتو

وبقاو واقفين أمام سياراتهم كيتسناو لبنات إلا عدنان وغسان لي ركبو سياراتهم

جاسم ودياب من هاذ الحركة فهمو أنهم مدابزين مع لبنات

خرجو لبنات مشادات لقاو الشباب حدى سياراتهم
أيار شافت غسان راكب وكيشوف فيها دمعو عينيها

تارا شافت عدنان راكب ومكيشوفش بمرة جيهتها تعصبات واتاجهات تركب مع خوها دياب وأيار تبعاتها تركب معاهم خافت تركب مع جاسم

شيماء وباربرة استغربو

شيماء : مالهم آش طرا

باربرة : مانعرف يلاه نمشيو حتى نرجعو ويعاودو لينا

تمشاو شيماء وقفات أمام جاسم لي كيطلع ويهبط فيها شدها من خصرها وجرها تا تخبطات معاه معنقها بيد وحدة

جاسم : ماشي مزير هادشي أمدام

شيماء : وا صاف عفاك

جاسم : باسها فجنب فمها وابتاسم وكل هادشي قدامهم لي مطرطقين عينيهم كيشوفو جاسم أمامهم واحد آآخر

جاسم : أييه واخا فرحي الآن حيت زربانين أما والله ماتعتبيها

شيماء : ابتاسمات وباستو من حنكو وااا قداااهم نساات راسها واش حداها شيحد وعاد جرأتها معاه غادا وكتزيد

جاسم من بوستها ابتاسم تا بانو سنيناتو وفتح لها لباب ركبات وركب هو الآخر وكسيرا
مخليهم وراه مزال ما فاقو
☘☘

وفأحذ نوافذ القصر كانت واقفة بريا كطل عليهم من نافذة جناحها وحالة فمها مامتيقاش آش شافت كيفاش شيماء مزال حية مستحيل هي راه خبشاتها بأظافرها السامة هي بنفسها شافت السم خرج من ظفرانها وملي كيخرج كيكون دليل على أنو اخترق جسد شخص ما وبقايا السم كيبقاو على أظافرها ظازت أكتر من ساعة ملي خدشاتها وسم بريا كيقتل فدقائق (الدرع قوة شيماء حارب سم بريا ..)

بريا ولات صفراء مافهمات والو كان يحسابلها قتلاتها وغايعاقبووها حيت قتلات بشرية بقوتها بلا عقاب لستاركس لها وعائلتها بريا كانت كتقول صاف مشات فيها وطلعات لجناحها جمعات كل ثيابها تهرب حتى كتصدم بشيماء واقفة أمامها والصدمة التانية تعنيقت جاسم لها وبوستو وكيفاش ضحك ليها هي لي كتعرفو 23 عام وشافتو أكتر من مرة ودائما تابعاه ومتبعة أخبارو فالصحف وصورو فالمجلات عمرعا شافتو ضحك حتى بالغلط
تجمعو عليها الصدمات وجلسات على الأرض شاظة راسها مافهمات والو حتى قررات تبعهم وناضت دغيا كتجري هابطة حتى وقف عليها عمها الصغير إيثان مخنزر

إيثان : لفين بالسلامة

بريا : أحم غير غير هنا

إيثان : ومالك صفراء

بريا : ووالو

إيثان :طار بسرعة شدها من يدها بعنف : سمعي نقوليك غاتجمعي راسك حسن لك ولا بربي تانقول لباك وبا كل أفعالك وديك الساعة ضبري لمحاينك معاهم ودابا غادرقي كمارتك لبيتك يااالاه

بريا : طارت كتجري لبيتهاتتمة الجزء 121💋

نرجعو لخارج القصر من بعد ما كسيرا جاسم :

باربرة: ويلي مشاو عدنان وااا عدنان

عدنان : مزال مصدوم من جاسم ماموالفينوووش هكا ) أأ نعام

باربرة :راه مشاو

عدنان كسيرا وتبع جاسم وغسان تبع خوه

تارا وأيار مزال واقفات حظا سيارة دياب

تارا :😮 واااو باسها

أيار : واااا آآه 😮و حتى هي باستو

تارا : واش شفتي ضحيكتو

أيار : شااافت وشفتي سنيناتو

تارا : شااافت وقاليها مدااااام

قاطع صدمتهم واندهاشهم دياب

دياب : واااا لبنات ركبو خلاص

ركبو لبنات وكسيرة هو الآخر تبعهم
جاسم سايق سيارتو بيد وشاد يد شيماء بيدو الأخرى وهي شادة من أسفل بطنها كتحس لوجع عاد مكيتزاد
وجاسم سايق بسرعة متوسطة باش ماتخافش ليه
وموراه مباشرة عدنان وغسان ودياب

غدنان لي مزالو معصصصب سايق وكيضرب مقود السيارة
غسان هو الآخر معصب كاره أنو قلقها ولكنها خاس تفهمو وتقدر الأشياء لي مكيحملش ماخاسش ديرعم

دياب سايق ومرة مرة كيشوف فختو وأيار لي مخنزراااات

دقائق حتى خرجو سيارات الشباب من المدينة فطريق فرعي ساقو سياراتهم عليه لمدة نصف ساعة بعدها انعاطفو لطريق آخر ودقائق حتى دخلو لطريق جا فوق نهر خلاب وسط جبال خضراء كانت الطريق رائعة والمنظر مبهر للعين (الفيديو)

شيماء وحتى لبنات بحكم أول مرة يدوزو من هاذ الطريق حالين فامهم فزاج السيارات كيتفرجو فالطبيعة استمرو الشباب فالسياقة على تلك الطريق حتى وقفو أخيرا جنب قصر
كان قصر جد قديم وشكلو مثل قصور ديزني القديمة

وقف جاسم سيارتو أمام بوابت القصر لي كان مقفل وقفو حتى الشباب

شيماء خرجات مبتاسمة : واااو زوين

جاسم : يالاه نمشيو جولة حولو

شيماء : يلاه

شد من يدها ومشاو فحين تبعوهم الشباب ولبنات من الوراء

شيماء غادة وحالة فمها فالقصر أسوارو الضخمة ونوافذو القديمة فعلا قصر أيام زمان والطبيعة الخلابة لي ضايرة به بحكم جاء فمرتفع وضايرين بيه وديان وأنهار طبيعة فعلا خلابة

شيماء : واش كاينين غير حنى هنا

الشباب شافو فبعضهم

جاسم : أحم لا كاينين سكان محليين فهاذ المنطقة وأغلبهم ناس طاعنين فالسن

شيماء : بلاصة كتحمق

جاسم : كاين سوق شعبي فالجهة الخلفية للقصر تبغي تشوفيه

شيماء : لوجع بدا كيقطع فيها ولكن صابرة ) أاه يلاه

تمشاو مسافة حتى ضارو على القصر وخرجو فسوق صغير شعبي أغلب البائعين فيه هنود تقليديين كبار فالسن كيبيعو أعشاب وفواكه وأغلب الزبناء سياح وأجانب لي كيجيو لتلك المنطقة ولكن مع وقت المساء قلال فيه الناس فقط بعض البائعين

دخلو للسوق وشيماء كضور عينيها عجبها الجو

جاسم شاف فواحد الجهة ووقف استدار وشاف فشيماء
جاسم : آش بانليك ناخدليك من كل هاد الفواكه

شيماء : بصح آه بغيت

جاسم : إذن بقاي مع لبنات هنا أنا والشباب غانشريو ونرجعو

شيماء : واخا

جاسم شاف بنظرة حادة فتارا أيار وباربرة لي فهموه وانساحب هو ودياب والتوأمتتمة الجزء 121💋.

جاسم شاف بنظرة حادة فتارا أيار وباربرة لي فهموه وانساحب هو ودياب والتوأم

باربرة : أحم يلاه نجلسو فهاديك الصخرة لي لهيه حتى يرجعو

شيماء : كتشوف )فين

تارا : لهيه لي جالسة فيها تلك السيدة العجوز

شيماء شافت فين كيشيرو ليها كانت صخرة مسطحة وجالسة عليهة سيدة عجووز

شيماء: يلاه نيت راني بزز واقفة لوجع قتلني

تمشاو لبنات لقاو التحية بالهندية على المرأة وجلسو جنبها

باربرة : أحم عرفتو اليوم ماهضرتش كاع مع ماما أنا نوض نصوني ليها

(باربرة انساحبات )

تارا كتشوف فأيار وشافو بجوج فشيماء لي حانية راسها وشادة أسفل بطنها

أيار : أحم فيا بولة غانوض لي طواليط
شيماء : علاه فين كاينين لي طواليط هنا

تارا : كاينين ولكن عموميين

أيار : ماشي مشكل راني محصورة نوضي معايا أ تارا

تارا : أ آه يلاه شيماء بقاي هنا ماغانتعطلوش

شيماء كتوجع ) أح غير سيرو كنحس مقاداش نوض باش نمشي معاكم سيرو وماتعطلوش عنداك يرجع جاسم مايلقاكمش يصعر عليا

تارا : ماغانتعطلوش (وانساحبو غير فاتوها ومشاو كيجريو )

وفقنت وحدة من البيوت الخشبية دالسكان المحليين كان واقف جاسم وجنبو الشباب وباربرة والتاحقو عليهم أيار وتارا ووقفو كيشوفو فشيماء

كلها خطة من جاسم باش يخليو شيماء بوحدها مع الجدة دون لفت نظرها أو بدون ماتشك اختار سوق شعبي به ناس عاديين واتافق مع تارا أيار وباربرة خاس تكون فجو لي هي متأكدة من خلوو من أي متحولين فمن غير لستاركس لي ولات تايقة فيهم وحاسباهم منها وهي وحدة منهم المتحولين الوحيدين لي فبالها ودرعها مفعل ضدهم عن قصد منها هما آل روجو أما لستاركس فدرعها مفعل ضدهم غير حيت مزالها القوة لي كتحكم بها ماشي العكس

شيماء : مكتحسش نفسها بيخير مع الوجع ولكن الجو كان مريح للأعصاب الطبيعة خلابة وحتى السوق بدأ كيخوى من الناس حيت قرب يظلام لحال شافت حواليها حتى بانت لها العجوز كتماطا وتمد يدها باش تاخد شالها لي طايح بعيد منها فهمات أن العجوز مكتمشاش وناضت بسرعة تحنات هزات الشال وجلسات جنب العجوز عطاتو ليها

العجوز : بالإنجليزية نطقت بصوتها الرقيق لي كيدل على مدى كبر سنها ) كنشكرك أبنيتي

شيماء : ابتاسمات ليها

العجوز : نتي ماشي هندية

شيماء : هه لا أنا مغربية

العجوز : بابتسامة حنينة )آه المغرب كنت مشيتلو فشبابي بلد زوين

شيماء : حتى الهند زوينة بزاف

الجدة شافت مباشرة فعيون شيماء ) حتى نتي أبنتي عينيك خلابين ماشاء الله

شيماء : هه شكرا أجدة

الجدة : هه قربي مني أكتر نتأمل عويناتك حيت سيدة فعمري نظرها ضعيف خليني نشوف عضمت الخالق فيك وفكيف خلق عيونك

شيماء ابتاسمات لها و قربات منها حتى تقابلو عيونها القزحية مع عيون الجدة السوداء لي كلها تجاعيد

شيماء ابتسامتها بدات كتتلاشا وهي كتشوف فعيون الجدة حتى ولات مكترمشش وكتحس نفسها مخدرة كليا أما الجدة بدون ماتزيح عيونها من على شيماء هزات يدها كإشارة لجاسم لي مشا كيجري ناحيتها هو والشباب والبنات ووقفو وراها وجاسم كل عيونو وتركيزو عليها

((غانعاود نذكركم بقوة الجدة بوجا :

قوة رؤية الماضي يمكن لها تشوف فعين أي شخص كان بشري أو متحول بمجرد مكتركز فعينيه الشخص كيتخدر كليا أمامها وكيبقا حال عينيه بلا حتى مايرمش كأنو تجمد وهي كذلك كتخلي عينها فعينيه بدون ماترمش وكتبقى لمدة دقائق وهي كتشوف رؤية عن حياة ذلك الشخص من يوم تولد حتى لليوم لي هو فيه أمامها
رؤية كدوز كفيلم قصير مسرع أو طويل فهي كتحكم فسرعة الرؤية حسب طاقتها ولكن هي كتشوف غير الصور يعني ماكاتسمع لا حوارات وماكاتشوفش أحداث عن أشخاص آخرين بعاد عن الشخص المعني فقط ذلك الشخص والناس لي دازو فحياتو ))

الجدة قدرات تطبق قوتها على شيماء وحكماتها دخلاتها فعالم اللاوعي وخلاتها مبلوكية أمامها حالة فيها عينيها وماكاترمشش وساكنة عن الحركة كأنها جمداتها وجسدها تخدر مليا

الجدة فعلات قوتها وبدأت كتشوف ماضي شيماء من يوم تزادت حتى للحظة لي جلسات فيها على نفس الصخرة ليفيها الجدة الآن شافت كل شيء بالتفصيل كرؤيةالوحش وذات القزحيتين 💋😻
الجزء 122🤗💋

الجدة عينيها على شيماء بيحيت ماخاسهاش تبعدهم عليها وإلا غايتحبس مفعول القوة وغاتفيقلها شيماء المخدرة كتشوف فيها كتبانلها الرؤية وهي كتعاودلهم آش
كتشوف

الجدة : كنشوف امرأة جميلة وراقية عندها نفس لون شعر لبنت وحتى خدات منها الجمال المرأة حامل وبطنها لفمها ولكن وجهها جد حزين كتمشى ففيلة كبيرة باين عليها الثراء والغنى

المرأة كانت هابطة من على الدرج وكتجري وقفات أمام باب الفيلة تخرج ولكن منعوها منعها رجل بلاتي رجلين ضخمين كأنهما حارسين
المرأة كتغاوت معاهم كأنها بغات تخرج ولكنهم منعوها بدات تبكي بهستيريا واتاجهات لغرفة بلاتي هزات سلاح آه سلاح وهبطات لأمام الباب لقات نفس الرجلين وبسرعة ضرباتهم ضربات الأول لصدرو طاح والتاتي لبطنو وطاح
من بعد هربات ركبات سيارة وكتسوق بسرعة حتى بلاتي جاها ال
المخاض آه كتوجع غاتولد

المرأة كتبكي وكسوق بهستيريا وكتغوت بلوجع حتى وقفات السيارة أمام مستشفى ومن شكلو واضح مستشفى عمومي ودخلات شادة بطنها وكتغوت بهستيريا حتى تعرضلها طبيب

دخلوها لغرفة وجات ممرضة
تعذبات فالولادة بزاف حتى ولدات وبنجاح بنية وزوينة

المرأة ماسكتاتش من البكاء الطبيب كيتكلم معاها بحالا كيسولها أو كيطلب معلوماتها وهي غير كتشوف فيه وتعابيرها كأنها مافهماتش لوغته
الطبيب خرج وهي عطاوها بنتها ورضعاتها
.(الجدة سكتات مدة ونطقات ) داز يوم كامل بلاتي هزاتها آه غاتهرب بيها كأنهم عرفو مكنها بزز وقفات لواتها ففوطة وهزاتها خرجات ركبات نفس السيارة وهربات
وقفات أمام محل أطفال ودخلات اشترات لها كونة وثياب من شكلها غالية وخرجات ركبات السيارة وهزات لبنت كتبوسها وكتبكي

لبساتها الثياب وشداتها فحضنها لبنت حلات عويناتها ومها شافتهم عينيها لملونين وبقات أمها كضحك معاها وتبوسها حطاتها فكونتها ويلاه غاتمشي حتى رن هاتفها هزاتو وجاوبات وبقات كتهضر وبعصبية وكتبكي و بظات ضرب فنفسها بقوة وهي كتكلم فالهاتف ومن الواضح كأنها مهددة قطعات ولاحت الهاتف فالشارع ومشات مدة وهي كتسوق خرجات من مدينة ودخلات لمدينة أخرى وقفات كتسول المارة على شيء ما ورجعات ركبات كتسوق حتى وقفات جنب بناية كبيرة بحال شي جنعية أو بلاتي ميتم آه ميتم وهزات لبنت كتشوف فيها لبنت كانت حالة عينيها الملونة ومهدنة وكتشوف فماماها والمرأة غير كتبكي عنقاتها بأسف وباستها ونطقات بشي كلمات من بعد وضعاتها فكونتها وحطاتها جنب باب الميتم ومشات ركبات وبعدات وبقات واقفة بالسيارة وهي كتبكي حتى شافت سيدة خرجات من الميتم (المديرة) وهزات لكونة ودخلات …..يتبع🎩#وحش_ذات_القزحيتين🎩

✏للكاتبة ✏ chaymae ouaj

💎الجزء 123💎

((حبيباااات
ركزووووو معايا مزيااان فرؤية الجدة بوجا وكلامها عن الهجناء وتحليلها هي وجاسم))

💭رؤية الجدة بوجا 💭

الجدة : كنشوف امرأة جميلة وراقية عندها نفس لون شعر لبنت وحتى خدات منها الجمال المرأة حامل وبطنها لفمها ولكن وجهها جد حزين كتمشى ففيلة كبيرة باين عليها الثراء والغنى
المرأة كانت هابطة من على الدرج وكتجري وقفات أمام باب الفيلة تخرج ولكن منعوها منعها رجل بلاتي رجلين ضخمين كأنهما حارسين
المرأة كتغاوت معاهم كأنها بغات تخرج ولكنهم منعوها بدات تبكي بهستيريا واتاجهات لغرفة بلاتي هزات سلاح آه سلاح وهبطات لأمام الباب لقات نفس الرجلين وبسرعة ضرباتهم ضربات الأول لصدرو طاح والتاتي لبطنو وطاح
من بعد هربات ركبات سيارة وكتسوق بسرعة حتى بلاتي جاها ال
المخاض آه كتوجع غاتولد

المرأة كتبكي وكسوق بهستيريا وكتغوت بلوجع حتى وقفات السيارة أمام مستشفى ومن شكلو واضح مستشفى عمومي ودخلات شادة بطنها وكتغوت بهستيريا حتى تعرضلها طبيب

دخلوها لغرفة وجات ممرضة
تعذبات فالولادة بزاف حتى ولدات وبنجاح بنية وزوينة

المرأة ماسكتاتش من البكاء الطبيب كيتكلم معاها بحالا كيسولها أو كيطلب معلوماتها وهي غير كتشوف فيه وتعابيرها كأنها مافهماتش لوغته
الطبيب خرج وهي عطاوها بنتها ورضعاتها
.(الجدة سكتات مدة ونطقات ) داز يوم كامل بلاتي هزاتها آه غاتهرب بيها كأنهم عرفو مكنها بزز وقفات لواتها ففوطة وهزاتها خرجات ركبات نفس السيارة وهربات
وقفات أمام محل أطفال ودخلات اشترات لها كونة وثياب من شكلها غالية وخرجات ركبات السيارة وهزات لبنت كتبوسها وكتبكي

لبساتها الثياب وشداتها فحضنها لبنت حلات عويناتها ومها شافتهم عينيها لملونين وبقات أمها كضحك معاها وتبوسها حطاتها فكونتها ويلاه غاتمشي حتى رن هاتفها هزاتو وجاوبات وبقات كتهضر وبعصبية وكتبكي و بظات ضرب فنفسها بقوة وهي كتكلم فالهاتف ومن الواضح كأنها مهددة قطعات ولاحت الهاتف فالشارع ومشات مدة وهي كتسوق خرجات من مدينة ودخلات لمدينة أخرى وقفات كتسول المارة على شيء ما ورجعات ركبات كتسوق حتى وقفات جنب بناية كبيرة بحال شي جمعية أو بلاتي ميتم آه ميتم وهزات لبنت كتشوف فيها لبنت كانت حالة عينيها الملونة ومهدنة وكتشوف فماماها والمرأة غير كتبكي عنقاتها بأسف وباستها ونطقات بشي كلمات من بعد وضعاتها فكونتها وحطاتها جنب باب الميتم ومشات ركبات وبعدات وبقات واقفة بالسيارة وهي كتبكي حتى شافت سيدة خرجات من الميتم (المديرة) وهزات لكونة ودخلات
المرأة ماتحملاتش كتبكي بهستيرية وكضرب قلبها و خرحات كتجري تبعات السيدة لي هزات لكونة ودخلات لحقاتها وطيراتلها الكونة من يدها وغوتات بكلام ما وهربات خلات السيدة وراها كتغوت
المرأة رجعات ركبات سيارتها وحطات كونة الرضيعة جنبها وبسرعة اناطلقات كتسوق وهي كتشوف فبنتها لي ناعسة وكتبتاسم بحزن
(الجدة سكتات مدة ….)
اتاجهات المرأة لطريق فرعية فواحد لخلا دخلات بين الأشجار وحبسات وخرجات من السيارة هازة بنتها وأغراضها ومشات كتجري خلات السيارة وراها
المرأة وصلات لشارع ودارت الأوطو سطوب حبسات لها سيارة بها عائلة من تلاث أفراد زوجين وطفلة صغيرة
وقفات كتكلم معاهم مدة وركبوها معاهم وزادو خرجو عن المدينة لقرية صغيرة فنواحي المدينة وداوها معاهم لدارهم جلسات معاهم لمدة (سكتاة الجدة بوجا لمدة كتشوف أحداث متسلسلة ) شهر دوزات شهر مع تلك العائلة شهر كولو مخرجاتش من منزلهم لي من شكلو متواضع شهر مافارقاتش بنتها حتى لحظة وحدة لمدة شهر لدرجة كانت كتبقى فايقة الليل كولو حاضياها وكانت خاايفة من أي شيء ومن كل شيء وكدوز كل دقيقة ممكنة مع بنتها كانو عندها نقود كاش عطاتهم كلهم للرجل لي ساعدها اشترى منهم سيارة ليها كنضن خلاتها لحالت طوارء حيت وضعوها خلف المنزل
المرأة سعيدة فهاذ الشهر كولو قضات كل لحظاتو مع بنتها
حتال ليوم جاء عندها الرجل ليمستضيفها ومن شكلو مخلوع وضار بيناتهم حديث سريع بعدو المرأة ولات صفراء بالخلعة لبسات عليها ولبنتها وهزاتها وخرجات بسرعة لخلف ذلك المنزل ركبات سيارة وانطالقات بسرعة خيالية وكل شوية كتشوف خلفها من مراية السيارة حتى شافت جوج سياراة تابعينها بدات تبكي برعب وهي كتشوف فبنتها لي مهدنة وحالة عينيها كتشوف فأمها المرأة كتسوق بسرعة خطيرة دخلات لطريق حضري والسيارتان مازالين تابعينها كسيرات بكل سرعة قدرات تبعد منهم بمسافة ولكن ملاحقينها مدة قصيرة ودخلات للمدينة كضور فأحيائها ودايرة كل جهدها تلف السيارتان ولكن منين ما دازت كيخرجو ليها
دخلات لزقاق ضيق حبسات السيارة وخرجات منها هازة الرضيعة ومشات كتجري وتشوف موراها جرات مسافة بين الأحياء حتى خرجات فشارع أشارت لطاكسي وركبات قالت له شيء ما وانطلق مدة وحبس

(الجدة سكتات مدة …)تتمة الجزء 123💋

(الجدة سكتات مدة …)

نفس الميتم آه رجعات لنفس الميتم لي حطات فيه بنتها المرة الأولى قبل شهر وتراجعات

توجهات لأمام بوابتو كانت الدنيا خاوية جلسات على الأرض هازة الرضيعة فكونتها هزاتها كتبوس فيها وغاتحماق بالبكاء حطاتها فكونتها وغطاتها وباستها للمرة الأخيرة دقات بقوة فباب الميتم وشافت مرة أخرى بعيونها الذابلة فبنتا ومشات كتجري بأقصى سرعة وما إلتافتاتش موراها ….

خرج سيكيريتي شاف الرضيعة وعيط لسيدة وهزوها
(سكتات الجدة مدة كتشوف فالرأية ونطقات )
طفولتها مادازتش سهلة أبدا فالميتم تعرضات للعنف بأنواعو الضرب من طرف المؤطرين بسبب عنادها قصوحيت راسها وكانو كيحبسوها جوعوها
تعرضات للتمييز والنفور بسبب لون عيونها وعندها صديقة مقربة بزاف (جمانة) كانت ديما كتحامي عليها وكتعرض للعقاب مكانها الضرب وكنضن الشتم (حيت الجدة كتشوف غير سجل كشريط مسجل صورة بدون صوت ) والغريب أنها رغم كل ذلك
الضرب مكانتش كتبكي أو تتأثر أو دير ردة فعل كيولي لحمها أزرق وهي مكتهتمش
مرت عليها سنين فالميتم هي وصديقتها (الجدة ماحبساتش حيت جاسم طلب منها بغا يعرف كل شيء)
فالمدرسة تعرضات لأنواع من التحرش حيت كبرات عاطيا للعين لا وجهها رغم عينيها ولا من حيث جسدها تحرش من التلاميد معاها وحتى أساتذة السبب لي كيخليها وقعات فعدة مشاكل ضربات شحال من واحد وصلاتو للمستشفى وسيدة على ما يبدو أنها مديرة الميتم هي لي كانت تفكها من المصايب
فرضات نفسها بشخصية قوية فالمدرسة والميتم حتى من المؤطرين كيخافو منها درعها تفعل مند ولادتها وهو لي أثر عليها و عطاها إلى جانب قوة المناعة ضد قوى المتحولين قوة الصبر وقوة الشخصية وانعدام الخوف بفظل درعها اكتاسبات حدة وشخصية قاصحة ماعمرها خلات شيحد حكرها كانت دايمن تنتاقم منهم وبطرق ذكية
(الجدة سكتات شوية …)
رحلة عندهم رحلة فالميتم
ركبات هي وصديقتها فحافلة وواضح أنها كانت مترددة من الذهاب ف هاذ الرحلة ولكن مشاو
وصلو لمدينة كبيرة (كازا)

سلخات شباب تحرشو بيها فمطعم
اتاجهو بعدها لبناية ضخمة متحف نعم متحف وهي طول وقتها غير مع صديقتها

وصل المساء وركبو لطريق الرجعة
(الجدة سكتات شوية 🙂
حادث كان فظيع الحافلة كلها تقلبات من مرتفع البنت خرجات بوحدها من الحافلة وخرجات لبنت الأخرى صديقتها
مصدومة ومجروحة ومرعوبة
رغم ذلك خرجات أشخاص آخرين من الحافلة وشخص عالق عيات دابز تخرجو ولكنو حاصل الشخص قال لها شيء ما ومباشرة خرجات كتجري جيهت صديقتها وبقات كتكلم معاها ومن بعد مشات كتجري فاتجاه الغابة حتى شافت..

((جاسم والشباب لي كانو مركزين كليا مع كلام الجدة ولبنات لي كيبكيو بصمت ملي سمعو كل معاناتها فطفولتها وآش جرى مع أمها وجاسم كلما كيسمع آش داز عليها وهو كيتزير قلبو كيتعصر وهو كايتخيل كل الأذى ليتعرضاتليه من طفولتها حتى وصلات لبين يديه ف قاطع الجدة بصوتو الخشن

جاسن : صاف أجدة باراكا

الجدة : محيداتش عينيها من على شيماء أبدا بل زادت من طاقت قوتها سرعات رؤية الأحداث حتى سالات الرؤية
شافت كل شيء أيامها مع آل ستارك لحظاتها مع جاسم والعائلة سفرهم للهند يوم الحفل ما وقع لها مع بريا حتى لوصولها لهاذ المنطقة وجلوسها جنبها مع انتهاء الرؤية غمضات الجدة بوجا عيونها بقوة خلات شيماء شهقات وبداو دموع كينزلو لها وكتنفس بسرعة وكتشهق

جاسم بسرعة شدها وضورها عندو وعنقها خشاها فصدرو

جاسم : شوووت هانا هنا

شيماء حالة عينيها عالجهد من الصدمة وهي فصدرو وكتنفس بسرعة هستيرية كل كلام الجدة سمعاتو حرف بحرف الجدة كانت كتعودلهم بالإنجليزية ورغب جمود شيماء أمام أعين الجدة وعدم قدرتها على النطق أو الحركة إلا أنها كانت كتسمع كل حرف عن ماضيها ولادتها أمها طفولتها قوتها أو درعها مصدووومة فحضنو من كل هادشي لي سمعات

الجدة : شافت فجاسم والشباب لي حالين عينيهم ) كنظن عرفتو دابة طبيعتها وفهمتو الأمر

جاسم شاف فالجدة : هجينة

الجدة : حركاتليه راسها بآه ) حتى لو من أحداث ماضيها ماواضحش الأمر وماواضحش إذا كان لأمها سبب آخر فهروبها واختبائها لمدة شهر إيلا ماكانتش هاربة من النخبة واخا مابانلي حتى عضو منهم فالرؤية حتى أنو ماشفت حتى دليل على كون أمها متحولة وحتى مابانش أبدا الشخص لي ممكن يكون والدها ولكن أنا مستحيييل نغلط فهجين
حياتي كلها كانت فالنخبة وبيدي شديت مئات الهجناء قتلوهم أمامي الهجناء راهم بشر بحااالنا وعندهم قوى بحالنا وأغلبهم أطفاال لا حول لهم ولا قوة شفت هجين بقوة النار وآخر عندو عنصر الماء يعني قواهم ماشي شيطانية أو غريبة أو سحرية هما بحالنا فالقوى يعني مكايختالفوش علينا
بصح كل هجين وقوتو وبزاف منهم شفت كتكون قواهم ضعييفة فحدتها حيت هم مجرد نصف متحولين يعني هجين بقوة النار غايكون ضعيف مقارنة بمتحول كامل بقوة النار نار المتحول كتكون أقوى أضعاف نار الهجين
أو حتى أن أغلبهم كيتمتعو بقوى غير مؤذية ولكن كلهم كيكونو متميزين بشيء فشكلهم أو طبعهم💢 كل الهجناء كتكون فيهم حاجة لي ناذرة ومختلفة سواء عن البشر أوعن المتحولين والإختلاف هو فشكلهم
فشيماء مثلا قزحية العينين شفت عشرات الهجناء قزحيين و آخرين بشعر أبيض هجين طفل رضيع تولد بشعر كولو أبيض بياض الثلج شفت هجين بعيون كعيون الأفاعيتتمة الجزء 123💋

و هجين آخر بشعر أزرق طبيعي
وهجين مثلها قزحي بشكل غريب بحيث عيونو وحدة سوداء والأخرى بيضاء
والفئة الأخرى من الهجناء لي شفت فكان شكلهم طبيعين شكل عادي لا شعر أبيض ولا عيون قزحية ولكن كانو متميزين بأشياء أخرى فطبعهم كانو أكبر من عمرهم بالذكاء كيتكلمو ويتمشاو فعمر مبكر طفل بذكاء شخص بالغ
أنا متأكدة كليا أن هي هجينة بقوة الدرع وأمها متحولة كاملة حيت أكيد كانت هاربة من النخبة إذن أبوها غايكون بشري
و قوة الدرع لي كتعتابر مثل قوتك أولدي جاسم قوة نادرة وعندك غير نتا بوحدك وعمرها كانت عند شي متحول فالماضي أما هي فقوتها كانت لها أمثلة فالماضي أنا ملي كنت صغيرة شفت متحول راه مات دابا عندو الدرع قوة كاتخليها منيعة أمام كل قوى المتحولين حتى أقواهم ولو تتحكم فيها تقدر تحمي أي متحول آخر بغات أنا فحياتي شفت نمودج عن هذه القوة وسمعت عن طاقتها الكبيرة هي ناذرة وقوة مميزة وراها كبيرة بزاااف خاسها ضروري تعلم تتحكم فيها

جاسم : علاش علاش كيقتلو الهجناء ياك مامؤذيينش كيفما قلتي

الجدة : عمرني شفت هجين مؤذي أو قوتو طاغية حتى أقوى هجين شفت كان بقوة تحريك الأعاصير ويمكن لمتحول بقوة الهواء يتغلب عليه بسهولة يعني حتى أقوى هجين يمكن لمتحول بنفس عنصرو يغلبو وبسهولة تيقني ماعرفتش علاش كايقتلوهم وهم مامؤذيينش وكنت كنطبق الأوامر لا غير أنا بنفسي تعرضت لعشرات محاولات القتل من طرف الخارجين عن القانون وكانو رؤساء العشائر كيحميوني
سلالت نيكولاي بوحدهم لي عارفين جواب سؤالك لي نقدر نقوليك أنه رغم الهجناء غير مؤذي وحتى بعضهم شفتهم ولدو بدون قوى يعني الجانب البشري سيطر فيهم على الجانب المتحول ورغم ذلك قتلووهم فأب نيكولاي “كارلوس” ملي كان فزماني هو رئيس النخبة وكان كيلقى شي هجين مباشرة كيقتلو بسرعة بدون حتى مشاورة أو يجمع مجلس المحكة كان كينفد العملية بيدو والغريب أنه أغلب الهجناء ماتو عن طريق الغرق كيغرقوهم فالماء

جاسم : ابتاسم بشر ) قصدك دون ما يريقو دمهم💢

الجدة : عمرهم أراقو دم هجين هادي أهم قاعدة فقتل أي هجين كيغرقوه أو يخنقوه أو يهرسو عظمة رقبتو

((شيماء فحظن جاسم وكتسمع كل هادشي وحالة عينيها عالجهد مصدووومة فهمات كل شيء ضحكو عليها كل هاذ السفر كذب جابوها يعرفو طبيعتها عرفو ماضيها وكيفاش لاحتها أمها وهربات عرفو أنها هجينة فهمات أشنو هو مصيرها ومصير كل الهجناء
بدات ترعد بهستيريا ودموعها شلال وأسفل بطنها كيألمها بشكل قوي

شيماء خنزرات تنترات منو بقوة ووقفات ومع وقوفها ضارت بيها الدنيا كانت غطيح لبنات شهقو والشباب تخلعو عليها
شدها جاسم بسرعة بين يديه ماطيحش هي لي مخنزرة بنظرة حادة ضغطات على أسنانها بقوة بين يديه وكضات راسها من الدوخة وتنترات منو بقوة وبعدات واقفة أمامهم وكتشوف فيهم واحد واحد بتخنزيرة

شيماء بصراخ : كذبتووو عليااا وأنا تقت فيييكم كلكم كلشي كذوووب

جاسم تعصب وتقدم خطوة جيهتها وهي غوتااات

شيماء : مااااتقربش ليا كتسمع كنكرررهك ألغدااار🎩#وحش_ذات_القزحيتين🎩

✏للكاتبة ✏ chaymae ouaj
💎الجزء 124💎
💜
اخبرهم يا قلبي انك لست حجر… اخبرهم بانك قلب كباقي البشر

يشعر و يحب و يتالم و كل شيء يترك فيه اثر.💜
(شيماء تلقات أكتر من صدمة
ماضيها أمها لي خلاتها وهربات
طبيعتها الهجينة ومصير الهجناء
جاسم لي تاقت فيه وهو لعب عليها هاذ اللعبة
الناس لي تاقت فيهم كليا حسات بالغدر من جهتهم ماتفهماتش السبب ليخلاهم دارو هكا
كترعد وهي كتفكر فمصيرها الآن وهي هجينة
خوف رهيب حسات به من جاسم ومنهم كلهم )

جاسم تعصب من كلامها وتقدم خطوة جيهتها وهي غوتااات

شيماء : مااااتقربش ليا كتسمع كنكرررهك ألغدااار

حاسم بصراخ وتقدم خطوة ناحيتها : شيمااااء تهدني غانشرحلك كل شيء

شيماء : بعدات منو خطوة للوراء وشدات أسفل بطنها لي كيقطعها الألم ) مااابغييتش حرام عليكم أنا تقت فيكم كلكم

باربرة كتبكي : شيماء ماتقوليش هكا خلينا نشرحوليك الأمر

دياب : تهدني أختي راه تا حاجة ماغاتآذيك وحنا كلشي غانشرحوه لك

شيماء كتكلم وهي كتشوف ومخنزرة فجاسم ودموعها شلال : آش غاتشرحولي آآشش
و ها أنا ذييي وصدقت هجينة أسي لورد ستارك آش غاديييير هاااا آش غاديير غاتعطييينييي ليهم ولا ياااكما كتفضل تنفد العملييية بيديييك هااا

((شيماء قفدات كل أعصابها وكتنطق بكلام كيف السم على جاسم لي عروقو تنفخو بالأعصاب ومزير على يديه وكيشوف فيها بنظرة حادة وبزز مصبر راسو داكشي لي نابغاش طاح فيه)

جاسم : كنظن أني واااعدتك نحميييك وغا…

شيماء : قاطعاتو : كذاااب أنا عمرني نتييق فيك مرة أخرىىى هئ ضحكتووو عليا بعدوو منيي أنا ماشي هجيينة وماشي متحولة مابغييتش نكون بحالكم غاتقتلووني هئ أنا ماعندي أم مابغيتهاااش أنا غير بنت الميتم بعدو منييي أنا أنا ( سكتات بسبب الألم لي ولا لايحتمل ظغطات على أسنانها من الألم و تحنات شدات بيديها بجوج أسفل بطنها وطاحت على ركابيها وغوتااات من الألم
كلهم طارو عندها..))

جاسم شدها بين يديه وهي كتغوت وكتبكي وشادة أسفل بطنها وهو كيتفتف وكيشوف فيها شادة كرشها وكتغوت مافهمش مالها لا هو لا الشباب لي جالسين على الأرض وضايرين بيهاتتمة الجزء 124💋

حتى حنا عدنان عينيه على الأرض فين طاحت جالسة بانليه الدم دايز وخارج من بين رجليها تصدم وهو يغوت

عدنان : الدممم

كلهم شافو الدمايات بين رجليها وهي غير مغمضت عينيها من الألم وكتغوت بجهد وكتبكي من الألم

(عدنان وغسان تصدمو بحكم أطباء عرفوها إيموراجي ضنوها حاملة )

جاسم تصدم وتبلوكا وهو كيشوف دمها

(باربرة وتارا وأيار عرفوها الدورة جاتها ولكن الدم كثيير وغير طبيعي حتى شهقات تارا ملي تفكرات لعشوب وغوتات )

تارا : هئ إموراجي هئ لعشوب لعشووب هئ

عدنان غوت عليها : آشمن عشوب آشش عطييتوها (شاف فجاسم ونطق باستفهام) واااش حاملة؟

☘☘☘☘☘

فقصر آل روجو وفجناح فيليكس كان جالس على فوطوي جنب سريرو لي مستلقية عليه أليشا
من بعد مافقد كل أعصابو وضربها غيبات ليه وهزها بين يديه وبقوتو (قوة التنقل) اختفى مباشرة من طواليطات وظهر فجناحو حطها على السرير وقلب ليها وجهها لي واضح عليه صفعتو على خدها خلات خدها حمر وتنفخ حيت ضربها بقوة وعاد رعفات
تحرك بسرعة أخد فوطة فزكها جابها وكيمسحلها الدم لي نازل من نيفها بيديه كيترعدو ماقدرش يتيق آش دار
حتى نقاها من كل الدم وتحرك بسرعة لثلاجة صغيرة عندو فالجناح أخد منها مكعبات ثلج وجلس حداها كيدوز الثلج على حنكها وهو كيسترجع كل أحداث اليوم وكلامها غايحماق بالتفكير
ياك مكيحملهاش ياك ماباغيهاش ومعتابرها مجرد برهوشة ومراهقة ولسقة
إذن مالو فيها لاش تعصب لهذه الدرجة

جلس مدة كيدوز الثلج على خدها حتى خف الإنتفاخ وناض جاب مرهم طبي دهنو على خدها وجلس على فوطوي جنبها شد راسو وكيتذكر كلامها فأنها كتبغي ذياب إدن مابقاتش كتبغيه هو علاش هي بالنسبالو ماعندهاش الحق تبغي شيواحد آخر من غيرو ياك ملي حلات عينيها حلاتهم عليه ومن طفولتها كتبغيه ولاسقة فيه علاش دابا كتبغي دياب إيمتا عرفاتو ياكما كانت بيناتهم علاقة ملي كانت كاتجي عندهم للقصر ياكما دياب كيبغيها

فيليكس عينيه ظلمو وسيطرو عليه هاذ الأفكار ناض بقوة كيهرس ويضرب أي شيء لقا أمامو فكرة أن لبنت لي كانت كتبغيه حب خالص وبريء والمهم حب حقيقي من طفولتها حب لي لا الوقت قدر يغلبو ولا البعد والمسافة حيت أليشا واخا تعيا تنكر نظراتها ليه تايفضحوووها وهو مدرك للأمر حيت كايعرفها مزيان وملي كانت بنت الخمس سنوات وهي لاسقاه
ماقدرش يتقبل فكرة أنها تبغي غيرو

((ركزو معايا فشخصية فيليكس راه تقريبا نفففس شخصية جاسم
عصبيين وحبهم لشيماء وأليشا حب تملك حب أناني وحب نرجسي والأهم تملك بمعنى أذق =كنبغيك إذن نتي ديالي وحتى بسيف عليك ديالي كلك ديالي عندي كل الحقوق عليك وحتى تنفسك يكون بشواري =
الفرق الوحيد لي كاين بين الشخصيتين هو
^فالعنف^ جاسم ماعمرو ضرب شيماء وعمرو يضربها واخا يفقد كل أعصابو كليا هو عنيف ومكيرحمش وحتى مزال غاتشوفو معايا جانب شرس من شخصيتو ولكن إلا شيماء مستحيل يمد يدو عليها
/أما فيليكس بحكم سنو20 سنة فهو طايش وتزاد طيشو على شخصيتو العصبية مكيتحكمش فنفسو بحال جاسم وضرب أليشا حتى أنو ضربها بقوة كأنو ضرب رجل والقادم أعظم…. )

ناض كيهرس تاولا كيلهت وجلس شاد راسو وكيشوف فيها بعيون شرسة هي لي مستلقية على السرير لربما كون كانت فايقة كون سلخها وضربها أكثر وهو كيتذكر كلامها فأنها كتبغي ذياب

☘☘☘☘تتمة الجزء 124💋

☘☘☘☘☘

نرجعو عند الشباب :

تارا : هئ إموراجي هئ لعشوب لعشوووب هئ

عدنان غوت عليها : آشمن عشوب آشش عطييتوها (شاف فجاسم ونطق باستفهام) واااش حاملة؟

(جاسم عروقو غايطرطقو بالأعصاب شاف فيه وبحدة مخنزر فيه بمعنى واش من نيتك )

باربرة شافت فلبنات لي صفارو وخصوصا أيار
باربرة : سرطات ريقها ) كانت صباح ففيها فيها

جاسم صععععر وغوت : وااااا هضريي

باربرة : قفزاات ولات صفراء وأيار بدات تبكي بصوت مرتفع حيت هي ليعطاتها لعشوب وغوتات

أيار : هئ أناا سباب كان فيها وجع الدورة الشهرية هىئ وعطيتها عشوب هندية شرباتهم هئ أنا السبااب

عدنان وغسان عاد فهمو الأمر حناو عينيهم ليها هي لي سكتات من لغوات بسبب الألم وغيبات )

جاسم رجع شاف فشيماء لي غيبات فيديه والدم مزال دايز من تحتها صعر وغووت

جاسم : واااش كضحكووو على دين ميي كاع هاذ الدم دورة شهرية

عدنان : تهدن جاتها إيموراجي كتسمى غزارة الطمث هي المصطلح الطبي للدورات الشهرية ذات النزيف بشكل غير طبيعي يمكن الأعشاب لي شربات أو يمكن الأعصاب أو سبب آخر خاس ضروري نديوها للمستشفى

غسان : مد يديه يحطها على أسفل بطنها كنوع من الفحص ولكن شدهاليه جاسم بقوة ماخلاهش يقيصها وخنز فيه وفلبنات و هزها بين يديه وغوت

جاسم : عدنااان حرق الدم لي على الأرض بالنااار دابااا ماتخليهش على الأرض 💢

(وتحرك جاسم بسرعة فائقة كيجري هازها حتى وصل لسيارتو وحطها لور وكسيرا بسرعة خيالية تبعو عدنان بعدما حرق الدم بقوة النار واخا مافهمش السبب علاش ! وتبعو حتى غسان لي ركبو معاهم لبنات فحين دياب بقا يرد الجدة للقصر لي تما لكنها رفضاتليه وطلبات منو يديها لقصر آل روجو…….يتبع💜🎩#وحش_ذات_القزحيتين🎩

✏للكاتبة ✏ chaymae ouaj

💎الجزء125💎

(جاسم سايق بسرعة خياليا ومزيير على مقود السيارة وحواجبو منقضة وكيعراق حيت بعاد على المدينة وخاسو يسعفها
كيسوق وكيشوف فالمرآة فيها هي لي كيما حطها لور كيما باقا وكيشوف حتى بين رجليها الدم مزالو دايز ضرب المقود بالأعصاب وكيتنفس بسرعة حاس قلبو غايخرج

عدنان وغسان تابعينو بنفس السرعة

تارا : راكبة مع غسان الأمام وغير كتبكي وفي الوراء راكبة باربرة هي الأخرى مرعوبة

عند غسان هو الآخر سايق بسرعة وجنبو أيار لي غير كتبكي
ولات كتشهق من كترت مابكات
وغسان عصباتو بدموعها كتر ماهو معصب )

غسان: أيااار تهدني راه غاتكون بيخير أنا ماشي طبيب نساء ولكن الأمر ماشي خطير

أيار : هئ لا هئ لاوقعاتليها شيحاجة غنكون أنا السباب هئ قالتلي تارا منعطيهاش دوك لعشوب حيت مجهدين وماسمعتش منها هئ لاوقعات لها شيحاجة ماغايسمحلياش جاسم هئ

غسان : تهدني راه مزال ماعرفناش واش لعشوب ولا الأعصاب وحتى لو كانو لعشوب فاماشي غلطك حيت نيتك كانت غير تعاونيها

((دخلو سياراة الشباب للمدينة وعن طريق جبس توجه جاسم لأقرب كلينيك والشباب تابعينو وقف السيارة بقوة أمامو حتى تطراساو روايض مع الأرض وخرج صاعر هزها ومشا كيجري داخل بيها لكلينيم
وتابعينو دراري ولبنات

دخل كيغوت عليهم وجاو جوج أطباء كيجريو وممرضين جارين ناقلة

جاسم : كيغوت ومخنزر فالأطباء ) وااا قودو من قدااامي عيطو على طبيييبة

أحد الأطباء : تهدن أسيدي حطها على الناقلة وخلينا نديرو خدمتنا (ومد الطبيب يديه يشدها منو وكان جاسم غايضربو بونية بقوة تايطير ولكن تدخلو الشباب عدنان بعد الطبيب بسرعة قبل ماتجي فيه الدقة دجاسم وغسان غوت عليهم )

غسان : خاااسااا طبيبة نسائية وداابا

جاسم : وابربي ويحط عليها شي زامل يديه تانحرووو واااش هاذ سبيطار دلقل… ممافييييهش طبيباااات

((السبيطار ترون بغواتهم حتى جات طبيبة كتجري قالتليه هي غادي تكلف بيها ومابغاش جاسم يحطها ليهم على الناقلة بقا هازها بين يديه وتبعو كلهم الطبيبة لي رشداتهم حتى دخلو لغرفة الفحص عاد حطها ليهم فوق السرير

الطبيبة شافت الدم بين رجليها كتير الجينز الأزرق كولو ولا دم وشهقات وشاف فجاسم ))

الطبيبة : واش نتا راجلها واش حاملة ؟

((جاسم بالأعصاب خبط طاولة تما حتى تقسمات على جوج
والطبيبة والممرضتان تكمشو خافو وغير كيشوفو
تدخلو التوأم مرة أخرى شرحو ليها الأمر بلي فدورتها وشربات عشوب زائد تعرضات لضغط وعصبية وتدخلات أيار قالتليها نوع الأعشاب لي عطاتها))

و طلبات منهم الطبيبة يخرجو برا تفحصها وبزز خرج ليهم جاسم بقاو جالسين برا

جاسم فشل كليا وجلس على كرسي الإنتظار وكيشوف فيديه لي عامرين بدمها كيتفكر كلامها ليه فأنو خذلها وعمرها ترجع تيق فيه وصدمتها والحالة فاش كانت وكيفاش طاحت قدامو زير على يديه بقوة ووقف كيمشي ويجي شاد من راسو عدنان وغسان ولبنات ب 3 واقفين جنبو وغير كيشوفو فيه أيار غاتموت من كترت البكاء حيت حاسة بالذنب هي لي عطاتها تلك الأعشاب كلهم كيشوفو فحالة جاسم و تاحد ماقدر يهضر معاه أو يكالميه
خرجات ممرضة من الغرفة كتمشى بسرعة وتلقالها جاسم بملامح كتخلع ))

جاسم : فينها ومالها آش عندها علاش داااك الدم كولو

الممرضة بقات كتشوف فيه خلعها : أأ إيموراجي أحم سمحليا أسيدي الطبيبة غير تكملها تشرح ليك الأمر خاسني نجيبلها الدم حيت نزفات بزاف (ومشات كتجري)

جاسم مبقاش قاد يتحمل استدار وبسرعة خشى يديه فالحيط ببونية تابعة بونيا ومع قوتو لي مستنسخ من دياب الحيط كولو تحفر وخلاه كولو مشوه لي شاف داك الحيط يقول غير قنبولة ضربات فيه ) جاو عدنان وغسان بسرعة شدوه بزز بعدوه على الحيط حيت إيلا استمر غايردم داك لحيط كامل

دازت نصف ساعة بالضبط خرجات الطبيبة وتجمعو عليها كلهم

جاسم شافها ساكة وكتشوف فيهم وهو بزز صابر غوت تا قفزها : وااا هضريي مالهااا!!تتمة الجزء 125💋

جاسم شافها ساكة وكتشوف فيهم وهو بزز صابر غوت تا قفزها : وااا هضريي مالهااا!!

الطبيبة : أأ أحم راه ولات بيخير جاتها إيموراجي بسبب تلك الأعشاب لي واخا هي أعشاب طبية ولكن مجهدة بزاف وشربات منها قدر كبير ويستحسن بنت غير متزوجة ماتشربش داكشي بمرة حيت راه كانت قريبة وتفقد بكرتها بسبب حدة النزيف
عوضنالها الدم ليضاع وعلقتلها سيروم غايخسها تبقى هاذ الليلة فالمستشفى وفالغد يمكنلكم تخرجوها وأنا غانوصف لها نوع من الدواء تبقا تاخدو فدورتها للوجع وممنوع كليا تاخد أي نوع من
الأعشاب

جاسم مسح على وجهو وخنز فالطبيبة

جاسم: إمتا غاتفيق ؟

الطبيبة : واحد الساعتاين أو أقل وتفيق وخاسها ترتاح أحم ملي تفيق غانرجع نشوف كيف بقات
الطبيبة انساحبات )

جاسم خنزر فأيار تخنزيرة دلقتيلة حيت هي ليعطاتها لعشوب وشاف فتارا

جاسم وتكلم بعصبية: سيري مع عدنان لأقرب محل شري لها ثياب ومستوووورين وأي شيء آخر غاتحتاجو

تارا أشارت ليه بواخا ومشات هي وعدنان )

جاسم شاف فغسان : ماغانخليهاش تبات هنا غير تكمل الصيروم غانخرجها تكلف بالإجرائات وعيط للكارد دابا يكونو عندي كووولهم و سيفط ممرضة للقصر لقاها عندي فالجناح

غسان أشار ليه بواخا وانساحب

جاسم خنزر فأيار لي ماهزاتش عينيها فيه بمرة وغير كتبكي وماقاداش تهضر ورجع شاف فباربرة

جاسم : خمس دقائق غايجيو لكارد يديوكم للقصر ديها من كمارتي (أيار) وسيرو للقصر

باربرة بغات تبقى حتى تفيق شيماء ولكن ماقدراتش تخالف أمرو : أ وواخا

جاسم خنزر فيهم ودخل لغرف شيماء
دخل جاسم لغرفة شيماء هاذ الأخيرة لي كانت مستلقية على السرير وفيدها معلق خيط السيروم وناعسة بدلو لها كل ثيابها بلبست المستشفى
قرب منها جاسم وجلس جنبها فالسرير أخد يدها بين يدين لي كرم فيهم دمها وبقا مدة كيشوف فيها وفيدها بين يديه تحنا كليا وتكا عليها خشى راسو فعنقها وضمها لحضنو بقوة كطفل صغير يبحث عن حنان وحضن أم وهو كيحس بقلبو عاد ارتاح عاد رجع للحياة بقى مدة مخشي فحضنها كيستنشق عطرها ويتحسس حرارة جسدها ويسمع دقات قلبها مدة حتى حس نفسو ارتاح وتهدن وأخذ جرعتو من مخدرو وعشقو وإدمانو عاد هز راسو وباس شفايفها بحب باس نيفها حنيكاتها عيونها وفكل قبلة كيطولها وهو مستمتع هز راسو وحط جبهتو على جبهتها ونطق بصوت عصبي وكولو حدة ))

جاسم : آخر مرة نسمح تآذاي بهاذ الشكل كنواعدك بحياتي حتى آخر مرة نكذب عليك أو نكون سبب فجرحك
(باس راسها وناض دخل لحمام الغرفة نظف يدو من كل الدم وغسل وجهو وخرج لقاها مزال ناعسة جبد هاتفو وعيط على ليكارد لي طلب لقاهم بلي وصلو كلهم أمام المستشفى وكيتسناو أوامرو
أمرهم يوصلو أيار وباربرة للقصر بسلام ويجيبولو سماعتو باش كيتواصل معاهم وكذلك ثياب يبدل حيت تقاصولو بالدم
وطلب جوج دلي كارد يحرسو باب غرفة شيماء ممنوع على جنس ذكر يدخل لغرفتها كان ممرض أو طبيب والباقي يتوزعو فالمستشفى
بعدها خرج جاسم من غرفتها لقى ليكارد أمام الغرفة عطاوه الثياب الجديدة وجهاز الاتصال ودخل لغرفتها بدل عليه باسها وخرج لقا غسان جاي
💚💚💚💚

عند عدنان وتارا لي ركبات معاه فسيارتو واتاجهو لأقرب مول حسب جبس لي كان بعيد فقط بربع ساعة والطريق كلها ساكتين هو مخنزر وهي كتر منو وماكايتكلموش بمرة
وصل لمول وقف السيارة فلباركينك وهبطو ومزال حتى مكيشوفو فبعض دخلو لأول محل نسائي
عدنان وقف جنب باب المحل : دخلي نتي خودي ليها أنا نتسناك حدا لاكيس

تارا مخنزرة وربعات يديها : عرفتي آش دير نتا كاااع غير رجع تسناني فالسيارة حسن كاع أولا سير رجع فحالك وأنا غا نرجع فطاكسي لاهيلا كاليك نتسنا حدا لاكيس غانخلص راسي أسي مامحتاجاكش

عدنان عصباتو وحمر فيها ): غاااادخلي تسربي خوودي للبنت كل شيء تحتاجو وترجعي وبسرعة أحسن لك وأنااا غانتسناك حدا لاكيس

تارا : ميقات فيه ) إيوا ماداخلاش رجلي برجلك جاسم سيفطنا بجووج غاندخلو و بجووووجتتمة الجزء 125

تارا : ميقات فيه ) إيوا ماداخلاش رجلي برجلك جاسم سيفطنا بجووج غاندخلو و بجووووج

عدنان قرب ينتف راسو ضحك بالفقصة وتكلم وهو ضاغط على سنانو :ههه وااا تااارااا واااش بغيتيني ندخل معاك باااش تشري أولويييز

تارا تزنكات : يخ على باسل ماكاتحشمش صصاف تسنا هنا ماغانتعطلش (ومشات بجرياا و مزنكة وكتولول كيعجبها غير تشد الضدد وعلى والو عدنان مسح على وجهو بالفقصة ودخل للمحل وقف جنب لاكيس)

تارا دخلات خداتلها أولويز وثياب داخلية جديدة وكسوة فالأسود بها خطوط ملونة طالعة بلكول ويدين قصار وهابطة تحت الركبة بشوييي
وسبرديلة بيضاء سبور وشورط مزير مخصص للبنات فالدورة الشهرية جمعولها كل شيء فساشيات واتاجهات للاكيس لقات عدنان واقف مخنزر خلص داكشي وخرجو ركبو السيارة واتاجهو راجعين للمستشفى وهما قالبين وجههم عن بعض ))
💚💚💚
نرجعو عند جاسم بعدما خرج من غرفة شيماء لقا غسان جاي)

غسان : كلشي هو هداك غير تفيق يمكن لك تخرجها راه عيط ليا فيليكس وقعلو مشكل مع أليشا ماقدرش يجي ودياب وصل الجدة للقصر وكان جاي تاقلتليه راه غانرجعو يتسنانا فالقصر

جاسم : مزيان (قاطعم صوت هاتف جاسم جبدو شاف الرقم صديقو من ألمانيا ومباشرة فتح الخط )

جاسم بحواجب منقضة : كيم جون

((تذكرتو كيم جون هو المتحول الكوري لي عندو قوة السرعة فلاش
وكلفو جاسم بمراقبة كل تحركات إيفان ^فألمانيا برلين ^))

كيم جون : لورد عندي لك أخبار مكطمنش

جاسم صعر : هضر آش كاين

كيم جون :هاذي 24 ساعة مابانش فيها إيفان كنت مراقب كل تحركاتو أنا وأعضاء من عشيرتي حتى لليلة الأمس قدر أنو يتلفنا ماعرفناه منين داز رجعنا راقبنا قصر آل رومانوف ولكن ماكاينش أثرو فالقصر من ليلة الأمس حتى لصباح اليوم عاد قدرت نعرف من مصادري أنو كان فمطار^ برلين^ الدولي ليلة الأمس يعني ملي تخلص من مراقبتنا مباشرة اتاجه للمطار ولكن ماقدرتش نعرف فين اتاجه

جاسم صعععر وتكلم بصراخ حتى قفز غسان وعدنان وتارا ليكانو رجعو تقداو داكشي ليطلب منهم جاسم)

جاسم: وااااااش تالدابا عاااد جاي تقووولهالييي علاش ماااهضرتيش لبااارح مليي اختفىىى

كيم جون : الغلط ديالي ماضنيتش أنو غايكون خرج البلاد

جاسم : مابقييتش محتاج خدماتك رجعو لكوريا نتا وعشيرتك وماتحركوش بدون أوامري

كيم جون : علم لورد كنكرر اعتداري

(جاسم قطع عليه وزير على تيلي وكيتنفس بسرعة )

عدنان وغسان : آش واقع

جاسم : النمس الماكر خرج من ألمانيا

تارا : إإيفان رومانوف

عدنان : فين غايكون مشا

جاسم : باستهزاء ) هه فين فنظركم

غسان طرطق عينيه) مايمكنش الجد عرفان أو أديش يعطيوه إذن دخول الهند

جاسم أشار لواحد من ليكارد وجا كيجري وقف أمامو

جاسم : باربرة وأيار

الكارد: أمركم لورد راه وصلناهم للقصر بسلام

جاسم : طوقو كل المستشفى مابغيتش دبااانة تزهق ليكم وطوقو قصر آل روجو وممنوع على باربرة وأيار وفيليكس ودياب يخرجو حتى نرجع

الكارد : أمركم لورد (انساحب)

جاسم دوز الخط لدياب هاذ الأخير ليكان فالقصر

جاسم : دياب ربط الإتصال بالهاكرز فالشركة بغيت نعرف موقع إيفان رومانوف وبسرعة

دياب : آش واقع أجاسم

جاسم : أنا متأكد أنو فالهند عرفلي مكانو بالضبط واش بوحدو أو دخل معاه أحد أعضاء النخبة أنا نوري لزاااامل بوه يتبعني (وقطع)

غسان : غايكون بوحدو النخبة مستحيل يتحركو بدون أمر من المحكمة والمحكمة مستحيييل يصدرو أمر ضدنا بدون مانعرفو أو جدي مايكونش عرف

عدنان : وأكيد ماغايكونش كيراقبنا بنفسو حيت كون كان قرب منا أكيد غانحسووو بقواه
((كيف سبق وذكرت المتحولين كيحسو بقوى بعض يعني كون إيفان حضر للحفل يراقبها… بنفسو أو حتى قرب من القصر كانو غايحسوو بيه ))

جاسم : ضحك بسخرية وبنظرة شيطانية خلاتهم سرطو ريقهم ) كنظن ماترباش من آخر هذية سيفطت ليه واخا أسيهم إفان كاتقلب علياااا وبربي تاجبدتيني عليك هاذ المرة نتا لي غاتقطع بدل رجالك وغانقطعك بيدي ونسيفطك هذية لجدك (نيكولاي)….يتبع🎩#وحش_ذات_القزحيتين🎩

✏للكاتبة ✏ chaymae ouaj

💎الجزء126💎

جاسم استدار شاف فتارا لي واقفة وسط عدنان وغسان وحالة فمها كتشوف فيه الشر خارج منو وعليه هالة مرعبة خلاتها كترعد عمرها شافتو هكا

جاسم تقدم وخدا منها ساشيات

عدنان : واش غاتخرجها دابا أحم كنقصد كون خليتيها تبات هاذ الليلة فال..

جاسم قاطعو : مراااتي ماتجلسش فالمستشفيات أنا نديليها المستشفى تالعندها
واستدار دخل لغرفتها وخلاهم

تارا تصمكات كيحسبها كتحلم
شافت فعدنان : واش قال مراتي

عدنان خنزر فيها مزالو مقلق منها ومجوبهاش

غسان شاف الجو مشحون بيناتهم وجاوبها : أحم آه قالها

تارا خنزرات فعدنان : إوا لهلالاك كاااع دوي معايا لهلاك أزعتر لاهيلا (ومشات مخنزرة بعدات منهوم
وجلسات على كرسي الإنتظار )

غسان شاف فخوه لي كيتقلا وتزنك بالأعصاب

غسان حابس ضحكتو وتكلم بصوت منخفظ فودن عدنان : واا قالت ليك زعتر

عدنان مخنزر فتارا لي قالبة وجهها : غيير خلييها بربي تاغانخرج منها هادشي كولو

💛💢💛💢💛💢
الساعة 8 مسائا :
فواحد من أشهر وأهم وأرقى فناذق مومباي …كان جالس فجناحو الملكي على فوطوي وداير رجل على رجل وفيدو كأس ويسكي كيرشف وكيشوف فالشخص لي أمامو

الشخص بالإنجليزية : أحم درت كاع لي أمرتيني بيه تنكرت فالحفل كسيرفور وطول الحفل وأنا مراقبها ماغابتش عن عيني حتى لحظة وملي قرب الحفل يكمل توجهات لجناحها هي ومجموعة من البنات كنت غانتبعها ولكن الخدم حاضيين وممنوع نطلعو لذالك الطابق وعاد القصر كولو كاميرات

إيفان😈: أممم وشنو لاحظتي عليها فالحفل معامن كانت واقفة

الشخص : الحفل كولو وهي مع بنات عائلتها وبنت من آل روجو وبنت أخرى ماعرفتهاش حيت ماكانتش من بين الصور لي عطيتيني

إيفان : ماكايهمونيش بنات آل ستار الأخريات أو آل روجو كتهمني هي واش مالاحظتي عليها حتى شيء غريب ؟

الشخص : طول الحفل وهي هادئة فالأول كانت حزينة شيئا ما وملي بداو طقوس عقدة الراخي هي عقداتو لكل شباب آل ستارك إلا كبيرهم اللورد جاسم وكانت غاترجع مكانها ولكنو مد لها يدو تعقدلو الخيط وهي بدات تبكي بزاف

إيفان : بغيتي تقول أنه كان هناك خلاف بيناتهم وتحل يوم الحفل أممم

الشخص : هادشي لي بانليا أسيدي واللورد جاسم الحفل كولو وهو كيشوف فواحدة من البنات حتى أنو رقص معاها

إيفان : هز حاجبو باستغراب ) شكون هادي

الشخص : ماعرفتش أسيدي حيت ماكايناش صورتها بين صور الأشخاص لي عطيتيني ولكن ملي سولت عليها قالو أنها سكرتيرته

إيفان ضحك بسخرية : بغيتي تقول قحبته أكيد اللورد جاسم غاتكون عندو أكتر من وحدة وأكتر من سكرتيرة
مكيهمنيش لي كتهمني باربرة واش مالاحظتي عليها حتى شيء غريب مثلا بطنها واش ماضاهرش عليها علامات الحمل

الشخص : الصراحة كانت لابسة ساري أسود وواسع ماواضحش الأمر (تقدم الشخص وحط ملف أمام إيفان ) هادو الصور ليقدرت ناخد ليها فالحفل

إيفان أخد الظرف وفتحو جبد عدة صور ملتقطة لباربرة
مرة مع لبنات فعدة لحظات مرة ضاحكة ومرة ساكتة ومرة حانية عويناتها ومرة واقفة مع فيليكس وملي كانت كترقص معاه
إيفان فكل الصور كيشوف غير فيها رغم أنها مع لبنات حتى أنو ما اهتمش بصورة شيماء لي غريبة عنهم عينيه مركزين فقط على باربرة كيشوف وجهها البيضوي الجميل عويناتها الزورق شعرها الذهبي جسدها لي ماواضح منو أي شيء بسبب الساري الأسود كولو مستور

إيفان هز عيونو من الصور ونطق بالألمانية : جميلة بل وفاتنة ولكن خسارة حيت موتك غايكون على يدي خاس غير نكتاشف أنك حامل وبعدها وبفظل النخبة غاندمر اللورد جاسم وكل لستاركس عن طريقك أزوينة (ابتاسم بشر وشاف فالخادم)

إيفان بالإنجليزية : واش مزال مراقبينها

الشخص : ملي طلعات للطابق الأجنحة فالقصر ماقدرتش نوصلها ولكن شفت سياراة شباب لستارك كلهم خرجو من القصر قبل انتهاء الحفل وسياراتهم سريعة فماقدرتش نلحق عليهم

إيفان صعر وناض بسرعة شد الخادم من عنقو : وااااش كتفلا عليا أزاااا*مل فيين مشاااو أنا لاش مخدمك نتااا وكلابك ألقواد

الشخص كيتخنق بين يدي إيفانتتمة الجزء 126💋

إيفان بشر : غاتق*ود دااابا تجيبلي خبارهم علاش خرجو قبل انتهاء الحفل وفين مشاااو وعلالاش أصلا جاو للهند اللورد جاسم ماغايجيش يضيع وقتووو على عيد تااافه دابا بغيت كل الأخبار عندييي (ودفعو بقوة تا تخبط الخادم مع الحيط ومشا خرج كيجري)

إيفان : وشحااال قدك تخبي أسي اللورد غانكشف سرك لكل العشائر يشوفو اللورد لي خالعهم على حقيقتو متكبر وكيحساب نفسو أحسن منا وهو فوق قوانينا العشائرية (قاطعو هاتفو لي كيرن هزو تنهد وجاوب )

إيفان : جديي العزيز

نيكولاي : وااا الحيوان واش بغيتي تخرج علينا علالاش مشيتي للهند

إيفان : رولالاكس جدي جيت غير نفوج

نيكولاي : إييفان غاتجمع كلابك و حوايجك داااابة وترجع لألمانيا ودااابااا

إيفان : جديي مابقاااش تعامل معايا كطفل ماغارجعش تانكمل أشغالي

نيكولاي : علاش تبعتييه عرفتي ويعرفك تبعتيه غا..

إيفان قاطعو : جدييي هاد جاسم لي كترعد منووو أنا ماخالعنييش وبصفتي رئيس النخبة كنديير شغليي عندي معلومااات أكيدة عن دخول باربرة آل ستارك للمستشفى فحالة نزيف حاد ناتج عن حمل وخاسني نتأكذ منها

نيكولاي : واااش باغي تحمقنييي واش تابعو وكاتقوولي تتأكد كأنو غايتعرض لك بالأحضان ويقوليك أجي تتأكد

إيفان : عندي طرقي الخاصة أجدي وأنا ماجبت معايا تاحد من النخبة باش مانلفتش الأنظار جييت بووحدي وعندي إذن دخول الهند إذن مامنحقوووش يمنعني الهند ماشي دعشيرتو

نيكولاي : إييفان كتلعب بالناااار أ إيفاان ونار جاسم حارقة من ديما سلالتنا كتجنب آل ستارك ونتا كتنبش عليهم وأنا ماغانسمحلييكش دمر الشيء لي بناوه أجدادي كل هاذ السنييييين

إيفان : بغيت نعرف مناااش خايف أجدي آش خالعك فآل ستارك

نيكولاي كيغوت حتى حلقو غايخرج من الهاتف ) حييييت من ديييما هم العشيييرة الوحييدة لي ماقدروووش سلالتنا يسيطروو علييهم كاااع العشائر كيوافقو على أحكامنا وقراراتنا بدون تردد إلا آل ستااارك من ديما كان واقف ليا زيدان آل ستارك كشوكة فحلقييي وبعدو ابنو أسد (أب جاسم ) ليي بسبااابو مانو أهم قوانيينا غايتغيرووو بسبااابو ماااتهنييت تا ماااات وجا دابااا ولللدهم جاااسم وكنت مهنيي منوو حيت ماكايشاركش فمحاكماتنا وقراراتنا ولكن نتااا كتقلب علييه بربيي أ إيفان وتجبدو عليا مانعقل عليك غاناخدليك رئاست النخبة ونعطيها لعمك

إيفان صعر : جدييي النخبة أنا رئيسهااا وأنا بيدي انتاقيت كل عناااصرها من المتحوليين لي أغلبهم عبدة الشيطان ومتوحشيين وكنتحكم بيهم كيف بغييت حتى لو حيدتيلي رئاست النخبة هم مخلصيين ليا وغايتحركو تحت أمري أنا فقط

نيكولاي ضحك باستهزاااء : ههه إييوا ملييي ينوووضلك جاسم ويطالب برئاست النخبة باعتبارو أقوى متحول ديك الساعا قول لدوووك عبدة الشيطان ديالك ينفعوووك وبربي وتمشيلي النخبة ورئاسة مجلس المحكة من يد عشيرتي تاندمك أ إييفااان كتسمعععع (وقطع)

إيفان كيتغدد وخبط الهاتف مع الحيط حتى ولا طراف صغيرة أخد فيست نتاعو وخرج

💛💢💛💢💛💢

نرجعو للمستشفى الساعة 8 مسائا لستاركس خرجو من الحفل مع الخامسة وجلسو فحوارهم مع الجدة ساعة كاملة حتى طاحتلهم شيماء وهزها جاسم للمستشفى وشيماء ساعة ونصف وهي ناعسة …..

عند جاسم :
من بعد ما أخذ الساشيات من تارا دخل لغرفة شيماء لي مزالها ناعسة حط الساشيات جنب السرير وجلس كيشوف فيها وحواجبو منقضة ودماغو كيحلل سبب دخول إيفان واش شاك فشيء ما وشكووون عطاه إذن الدخول مستحيل إيفان رئيس النخبة لي كتسهر على تطبيق المتحولين للقانون هو بنفسو يخالف القانون ويدخل الهند دون إذن كما أن جاسم متأكد من إخلاص السيد عرفان وكل أولادو ليه فهم مستحيل يعطيوه الإذن
قاطع أفكارو شيماء لي بدات كتحرك راسها وكتخسر وجهها كأنها فكابوس
جاسم تكا جنبها وعنقها بقوة وخشى راسو فعنقها وكيهمس فودنها

جاسم بصوت هادئ وببحتو الرجولية : شوووت هانا معاك وديما غاكنكون معاك

شيماء : على كلماتو بدات كتفيق كتفتح عيونها بشوية وهي كتستنشق عطرو الرجولي وكتحسس لحيتو الكثيفة كتهرها على كتفها وهو كيتنفس من عنقها
غمضات عيونها بقوة كتذكر كل شيء سمعاتو كل شيء وقع مازالها ماقاداش تستوعب صدماتها لليوم ولكن الصدمة لي ضراتها هي كذبو عليها حسات بالخذلان نعم خذلها بكدبه وتمتيلو عليها

جاسم هز راسو من عنقها شافها ضاغطة على عيونها بقوة تكعد من عليها وشد يدها

شيماء : حلات عيونها شافت فيه مخنزرة وضورات وجهها للجهة الأخرى

جاسم تنهد وأخذ يدها باسها ونطق : كيبقيتي واش مزال كضرك كرشك أو شيء ما

شيماء مضورة وجهها مكتشوفش فيه : لا رد

جاسم تعصب ولكنو سيطر على نفسو وقرر يحكيلها أسبابو وكل شيء
جاسم : عندك قوة الدرع قوة كتخليك منيعة كليا ضد كل قوى المتحولين وحتى أقواها ….يتبع🎩#وحش_ذات_القزحيتين🎩

✏للكاتبة ✏ chaymae ouaj

💎الجزء 127💎

جاسم تعصب ولكنو سيطر على نفسو قرر يحكيلها أسبابو لي خلاتو كذب عليها ))

جاسم : عندك قوة الدرع قوة كتخليك منيعة كليا ضد كل قوى المتحولين وحتى أقواها درع لي تولدتي به من أم متحولة وأب بشري
نتي هجينة الهجينة الوحيدة فالعالم فعمرك
درعك كقوة مكتحكميش بيها بل هي كتحكم بك مفعل حسب حالاتك النفسية وحسب وضعك وإحساسك
درعك مفعل أمامي وأمام كل خوتي والعائلة فمكانش عندي حل آخر كان لازمني نتأكد كليا من شكوكي أنك هجينة
كان خاسني ندير هكا باش نتأكد الجدة بوجا هي أم السيد عرفان عندها قوة رؤية الماضي كنت آمل نعرف أكثر عن أصلك من ماضيك أي شيء يقودني لأمك جنسيتها لغتها باش نعرف من أي دولة أو عشيرة هي
كلشي درتو من أجلك
النخبة ماخالعانيش أشيماء وعمرهم يوصلو ليك ولو على جثتي واعدتك ووعادتك يحياتي وغانعاود نكرر وعدي لك كنقسن لك عمر شيحد يوصل لك بالأذى نتي وحدة من آل ستارك الآن حتى لو ظهرت عشيرتك غاتبقاي ديالي

شيماء تكعدات وهي مخنزرة فيه : كدبتي عليااا كان بإمكانك تصارحني وأنا ماكنش غانرفض نتلاقاها أنا تقت فيييك وكل كلمة قلتيها ليا تقت فيكم كلكم

جاسم بحدة : شيمااااء كون قلت لك على الجدة بوجا كون مباشرة درعك تفعل ضدها حتى هي وماكنت نستافد وااالو كان غايخسني وقت باش نعلمك تتحكمي فقوتك والوقت هو لي ماعنديش

شيماء : مكيهمنيييش نتا كدبتي عليااا وخليتي لبنات يكدبو عليا

جاسم صعراتو وناض خبط الحيط وكايغوت) واااش مكتفهميييش كون مادرتش هكا مكنتش نقدر نعرف بزااااف دلحوايج

شيماء : حتى هي كتغوت ) آش هاااد لحوااايج هاااا تعرف أني هجييينة ياااك وفقانونكم خاااسني نموووت ولا أن تعرف كيفاااش أمييي لاحتني للميتم بيدهااا هااا

((مع صراخهم دخلو عدنان وغسان وتارا
جاسم استدار وخنزر فيهم ))

جاسم : تاارا

تارا قفزات تا شدات فعدنان : أا نعام

جاسم : عاونييها تبدل عليها نمشيو (وتخطاهم خرج وتبعوه التوأم خلاو شيماء فالغرفة بوحدها مع تارا)

تارا : حنات راسها حشمانة من شيماء وبقات واقفة مكانها حتى سمعات شهقات شيماء ومشات عندها كتجري عنقاتها

تارا : سمحيلي ليا عافاك درنا أنا ولبنات غير لي طلب منا جاسم وحتى هو دار هادشي على قبلك

شيماء كتحرك لها راسها بلا وكتشهق : هئ أنا تقت فيه هئ هو غدار

تارا : لالا ماتقوليش هكا هو ماغدركش غير كذبة بيضاء باش نعرفو طبيعتك وراه درعك كان مفعل ومانعنا ماكانتش عندو طريقة أخرى

شيماء : هئ لا كون هئ قالهالي يوريني كينتحكم فالدرع هئ كون عاونتو هو كدب عليا واستحمرني هئ واش حتى تصرفهم معايا فالحفل هئ كنقصد دراري ملي ربطت ليهم ديك الربطة وولاو خوتي هئ واش كلشي كذوب

تارا شدات وجهها بين يديها : لا أويلي آش كتقولي عدنان غسان دياب وفيليكس راه تعهدوليك بالولاء والحماية من خالص قلبهم واعتابروك أختهم الصغيرة ماشي كدوب والله ماكذوب حتى جاسم ماكذب عليك فوالو هو دار هادشي كولو باش تقدر الجدة تطبق قوتها عليك لاغير

شيماء كتمسح دموعها ): الكذب كايبقا كذب مهما كانت أسبابو

تارا : واخا غير تهدني دابا واش مزال فيك لوجع

شيماء : حركاتلها راسها بلاوشافت فيها

شيماء : آش غاديرو ليا دابا

تارا : شوفي مكاينش لي غايآذيك أو يدير ليك شيحاجة جاسم عمرو يسمح بهادشيتتمة الجزء 127💋

شيماء : ولكن أنا هجينة

تارا : ضحكات ) هههه ومن بعد نتي ماشي وحش كيما كيوهمونا وجاسم غايكتاشف السبب لي كيخليهم ينهيو حياة الهجناء وتما غانعاقبو نيكولاي وداك إيفان عن كل روح هجين قتلو حيت نتي أكبر دليل على أن الهجناء ماشي وحوش وماشي شياطين كيفما كيضلو يقولو

شيماء : شكون هوما هادو كولاي وليفان

تارا : نيكولاي وإيفان خلي حتى للقصر ونشرحلك كل شيء أنا ولبنات راه سبقونا للقصر وتما نعاودوليك كل شيء عن آل رومانوف ومحكمة المتحولين والنخبة واش واخا

شيماء أشارت لها بواخا

تارا : نوضي نعاونك تلبسي

ناضت شيماء للحمام غسلات بسرعة ولبسات دو بياس مع الفوطة الصحية وعاوناتها تارا لبسات الفستان مشطاتلها وخرجات تارا لقات جاسم مخنزززر وخاسو غير سبة وعدنان وغسان بعاد منو خافو يقربو ليه يتفرقع عليهم

تارا : أحم راه ككملنا

((جاسم شاف فيها مخنزر ودار يدو على أذنو للسماعة لي كل ربع ساعة كيوصلو فيها تقرير من ليكارد سواء لي محارصين المستشفى أو القصر))

جاسم : الأوضاع خارج المستشفى

الكارد : كل شيء هادىء لورد ماكاين حتى أثر لجواسيس

جاسم : سيارتي دابا تكون أمام
باب المستشفى

الكارد : أمرك لورد

بعدها توجه جاسم جيهت الغرفة و تارا خواتليه الطريق دخل وتبعوه كلهم لقاو شيماء محنية كتلبس سبرديلة
جاسم توجه ليها وتحنى كيلبسها ليها خلاهم وراه حالين فيه عينيهم (حيت عارفينو موسوس غير هو وحوايجو الوسواس القهري)
☘☘☘

فقصر آل روجو وفجناح فيليكس هاذ الأخير لي كان فحمامو كيعقم يديه لي تجرحو فمن كترت أعصابو ضرب المرآة بقوة تا تجرحات يدو وجلس يعقمها
وخارج حمامو وعلى السرير أليشا بدات تفيق وهي كتحس بنص وجهها كايحرقها بقوة ناضت جالسة شادة من وجهها تذكرات كل شيء وبدات تبكي شافت نفسها فين هي عرفاتو جناح فيليكس
وكيفاش ماتعرفوش وهي ديما ليكانت فصغرهم ملي كيجي لعندهم تخليه تاينعس وتسلت تجي لجناحو و تخشى حظاه جناحو لي حافضاه شبر بشبر رغم تغير ديكورو إلا أنه نفس الجناح لي فهاذ السنوات الاخير ملي كتوحش فيليكس كانت كتجي تنعس فجناحو وتتوسد مخدتو شافت حواليها مابانش ليها وناضت تخر حتى شافتو خارج من الحمام لاوي فاصمة على يديه ومخنزر
صفارت وسرطات ريقها وهو بقا واقف أمامها كيشوف فيها بحدة

فيليكس بعصبية وتكبر ) : واش بيخير

أليشا : هئ حيد من طريقي حيد (تمشات تتخطاه ولكنو شدها بعنف ودورها تا تساطحات مع صدرو)

فيليكس : غاااتمشي ولكن قبل سمعي نقوليك وبربي ونشوفك مقربة لدياب أو حتى كتشوفي فييييه حتى ندمك كنقسملك ماغايفكك مني حد لا باك ولا جدك

أليشا كترعد منو : ععلاش نتا مالك فيا سسسوقك

فيليكس : ماعرفش أش يجاوبها أو بالأحرى نرجسيتو وتكبرو طاغيين على حبو ليها لي ناكرو وكاره فكرة أنو ولا كيبغيها ) بعدي من ولد عمي وداااك تقحبين ديالك ديريه على زوااامل ماشي على ولاد أعمامي

أليشا : تنترات منو بقوة وخنزرات فيه ونطقات بصوت مخنوق بالبكاء ) غاتعاود تمد عليا يدييك غاندمك (ضربات فيه وخرجات كتجري لجناحها)

💎💎💎
أليشا دخلات لجناحها كتجري وكتشهق اتاجهات مباشرة للحمام شافت وجهها فالمرآة كيفاش بلاصت التسرفيقة زراقت بدات تبكي بهستيريا وهي كتذكر كل كلامو المهين لها

أليشا : غاندمك هئ والله تاندمك هئ

☘☘☘☘

نرجعو للمستشفى :

بعدها توجه جاسم جيهت الغرفة و تارا خواتليه الطريق دخل وتبعوه كلهم لقاو شيماء محنية كتلبس سبرديلة
جاسم توجه ليها وتحنى كيلبسها ليها خلاهم وراه حالين فيه عينيهم (حيت عارفينو موسوس غير هو وحوايجو الوسواس القهري)

شيماء خنزرات فيه : طلق غالبس راسي (وكتحاول تحيد يديه)

جاسم نطق بصراااخ حاد حتى قفزهم كلهم ) وااا هداااااي

(شيماء ولات كضور عينيها تزنكات مارضاتش غوت عليها قدامهم وخنزرات فيه)

جاسم لبسها ووقف وهي يلاه غاتوقف تا تحنى هزها تا شهقات بين يديه وملي هزها طلعاتلها الكسوة تابانو ركابيها وهو يصعر وغوت))

جاسم : تاااراا

تارا قفزات : ها نعام

جاسم : استدار ) ياااك قلت ليك ثيابها مستووولين

((تارا وحتى شيماء طرطقو فيه عينيهم))

تارا : أا غير غير زربة والله حتى الزربة

جاسم : تحركي أري داك ليزار

تارا تمشات ناحيتهم بجرية هزات ليزار لي على السرير))

جاسم : حطيه على رجليها

تارا قاداتو وهي كتفتف تا تغطاو كل رجليها وجاسم تحرك وتخطاهم وخرج

عدنان : ناري شحال مغيار

غسان : ناري ويسمعك يرجع يخشيك فالحيط

تارا ميقات فيهم : إوا هو مغيار ماشفتوش نتوما راسكم لاهيلا عاكر ويعايرك بلعكر (ضربات عدنان بشعرها وتخطاتهم تابعة جاسم )

عدنان : واش عايراتني دابة ياك

غسان : أييه قالت عليك عاكر

عدنان: غابلاتي دابا يجي وقتو ملي نفخلها ديك لكرش ونوريها لعاكرتتمة الجزء 127

☘☘☘

خرج جاسم من المستشفى هازها ونصها السفلي ملوي فليزار وجنبو تارا ومن وراهم التوأم
لقاو ليكارد مستفين ليهم سياراتهم وواقفين بحدة ومراقبين كل المستشفى من الداخل والخارج ونواحيه بحثا عن أي شخص أو جاسوس يمكن يكون لحقهم وشيماء غير شافت ليكارد تاني وطرطقات فيهم عينيها كيعجبها منظرهم نفس الشكل نفس لقلدة ضخام وكلحم بحلة سوداء كتشوووف فيهم حتى زير جاسم على خصرها

جاسم : غاتهبطي دوك لعينين أحسن لك

شيماء : خنزرات فيه ) ماشي سوقك

جاسم : ضغط على أسنانو كاتم عصبيتو وابتاسم ليها ونطق ببرود ) واخا ملي تبراي وتحيد منك لي غيكل وديك الساعة نوريك ماشي سوقي (وغمزها)

شيماء : فهمات قصدو طرطقات فيه عينيها وولات حمرااا واستدارت كتشوف فتارا والتوأم واش سمعوه لقاتهم ماكيشوفوش فيهم أصلا تارا مخنزرة فعدنان وحتى هو وغسان تالف وسطهم

جاسم : شافها تزنكات وابتاسم

حلوليه ليكارد باب سيارتو حطها وقادلها السمطة وسد لباب واستدار ركب وكسيرا

تارا خنزرات فعدنان ونطقات : غسااان

غسان : نعام أختي

تارا : غاتوصلني ولا نركب مع ليكارد

عدنان زير على يديه وشاف فغسان بمعنى وصلها )

غسان : أحم يلاه

تارا ركبات مع غسان وعدنان ركب بوحدو وانطالقو تابعين جاسم وليكارد مطوقين سيارات لستاركس بسياراتهم السوداء🎩#وحش_ذات_القزحيتين🎩

✏للكاتبة ✏ chaymae ouaj

💎الجزء 128💎

ماهي إلا بضع دقائق حتى وصلو جاسم والتوأم لقصر آل روجو
القصر لي ولا مطوق بلي كارد لا ديال جاسم لا ديال أديش
القصر وكذلك نواحيه
خرج جاسم واستدار تاني حلها لباب وهي غير قالبة وجهها عليه وهو مخنزر لوا عليها ليزار مزياان ضورو على رجليها وهي غير كتشوف فيه مغددة ومخنزرة

شيماء : جيبلك كوردة ضورها علية حتى هي حسن ولا عرفتي آش شي خيشة حسن لك وخشيني فيها نتا كاع وهزني على ضهرك

جاسم : شاف فيها وتحنى هزها بين يديه ) لامسكتيش غاندير ما أكتر (وتمشى بيها يدخل للقصر وجنبو التوأم وتارا )

شيماء : واحطني راه قادرة نمشي واحشومة حط حط

جاسم : ضيعتي الدم بزاف وخاسك الراحة مانبغيكش تخرجي من الجناح أو تحركي كلشيء غايجي تال بين يديك

((شيماء : شافت الجد عرفان ورجال وآل روجو ومعاهم دياب وفيليكس جالسين فصالة لي متاجه ليها جاسم وهي تزنننك وجاتها لبكية بلحشمة )

شيماء كتكلم بشوية : جااسم واغير حطني واحشمتيني حط أويلي دايني عندهم مهزوزة وملوية فليزار أويلي غدايدي

((جاسم مخنزر وهو كيشوف فيهم ماتسوقش لكلامها وعدنان وغسان وتارا سمعوها وبزز حبسو ضحكتهم))

الجد زيدان وكل ولادو بربعة وكذلك فيليكس ودياب شافوهم جايين ووقفو
وصل جاسم لعندهم ونطق بصوتو الخشن

جاسم : خمس دقائق وغالحق عليكم لغرفة المكتب عندنا حديث مطول
استدار متجه للمصعد وخلاهم كيشوفو )

آل روجو كيشوفو فبعضهم مافهمو والو حيت دياب ماقالهم والو بشأن كلام جاسم عن دخول رئيس النخبة إيفان للهند )

الجد عرفان سرط ريقو وشاف فالتوأم : واش كاين شي مشكلة وآش وقع

عدنان : من الأحسن نتسناو جاسم وهو غايشرح لكم كل الأمر

غسان : فين الجدة

أديش : فغرفتها استنزفات كل طاقتها فالرؤية و تعبات راه ناعسة
☘☘☘

عند جاسم ركب المصعد وهو هاز شيماء لي مزيرة على سنانها مغددة ومعصبة حشمها قدامهم ونخلها وهي ليعيات طلب فيه يحطها وعاد مزالها معصبة منو ومن كذبو عليها

((جاسم هازها وضغط على زر الطابق لي فيه الأجنحة ))

شيماء : جاسم

جاسم : نعام

شيماء : دابا جاوبتي إوا مزيان إذن سمع غاتحطني نمشي راسي ومابغيتش تعاود تهضر معاية غاتبعد مني وأنا ماغانعاودش نتيق فيك ماكنبغيكش وملي غانرجعو للمغرب غانمشي فحالي

(جاسم : شاف فيها بتخنزيرة خلعاتها حتى سكتات وماجاوبهاش تحل المصعد وتمشي فلكولوار لآخرو فين متواجد جناحو
شيماء شافتو فات جناحها وغادي بيها لجناحو وبدات تركل ليه )

شيماء : هئ وا حط مابغييتش نجلس فبيتك هئ حطني والحكار حط

جاسم كذلك مجاوبهاش كتركل ليه وزيير على ضهرها تا غوتات ))

شيماء : وااا أيي هئ

دخل بيها لجناحو مباشرة ولقا الممرضة واقفة حانية راسها حط شيماء على السرير ووجه كلامو للممرضة

جاسم : وااش غايخسها تعاود تعلق السيروم

الممرضة : حسب الجدول لي عطاتني الطبيبة لا أسيدي كملات صيرومها غايخسني نعطيها واحد الدواء ولكن بعد الأكلتتمة الجزء 128💋

جاسم : إذن تحركي جيبيلها العشاء وانتابهي للملح ممنوع واللحم الأحمر ممنوع

شيماء نقزات : أصلا مكناااكلوش كناكل غير دجاج

جاسم كذلك مجوبهاش ) جيبيلها العشاء لهنا وعطيها الدواء ومن بعدها يمكن لك تمشي

الممرضة : أمرك أسيدي (وخرجات)

جاسم استدار شاف فشيماء قرب وجلس جنبها وهو مخنزر وهي قلبات وجهها مد يدو شد يدها لي مخبوشة (مزالو مشاف الخدش) وزييير عليها تا عكرها فالخدش

جاسم : عاودي آش قلتيلي فالمصعد ماغاتعاوديش تهضري معاية ياك وماكتبغينيش وأنا نبعد عليك لا وملي نرجعو للمغرب غاتمشي!!

شيماء : شافت فيه بحدة ) آه نتا كداب وأنا ماغان…..

قاطعها جاسم جرها بقووة حط فمو على فمها فقبلة عنيفة و هو كيجر شفايفها و كيلتاهمهم شيماء مخرجة عينيها و كتنهج و كتحس بشفافيها مبقاوش ل
ديالها كتبغي تقاومو كانها كتدفع في حيط… بجهد دورها حتى تسطحات على السرير وجا فوقها و نزل مزال كيلتاهم شفايفها بعشق وهي حالة عينيها على الجهد حاطة يديها على صدرو و مزال كتحاو دفعو ولكنو قاصح جاسم حط يدو على صدرها المنفوووخ بدا يبعج فيه حتى تقصحت و بغات تغوت كانت فرصة ليه باش يزيد يفتارس لسانها مع شفايفها بكثرت ماجاتو بنينة نعم إسم وحش كيليق بيه وهي مكتجاوبش معاه بتاتا كتحاول غير تبعدو عليها …جاسم ضغط بحدة بأصابعو على رأس صدرها لحاجة لي زادت خلاتها تفتح فمها و تصرخ في فمو وهو استغل الأمر وزاد خشا لسانو كيقبلها بشهوة وبإدمان كياخد جرعتو من رحيق شفايفها ويديه كتلعب فصدرها بكل حرية شيماء عيات بالمقاومة فشلات بين يدو داااخت معاه بشوية بشوية مابقاتش كاتقاومو دوبها بحركاتو كتحس بجسمها كامل خاضع ليه و كيستسلم ليه غمضت عويناتها و حطات يدها على حنكو والأخرى ضوراتها على عنقو معنقاه وطلعات راسها كتتجاوب معاه كليا فالقبلة و جاسم حس بتجاوبها معاه الشيء لي خلاه حبس ورجع بللور وشاف فيها هي لي مزالها مغمضة عيونها وكتلهت مدة حتى حلات فيه عيونها القزحية بصدمة جات مباشرة فعيونو السمائية وهو كيشوف فيها بحب ابتاسم ليها وهي تزنكااات ماحساتش بنفسها أبدا حتى تجاوبات معاه الشيء لي خلاها حشمات و نزلت راسها حيت هي يلاه قالت ليه مابغاتوش ويبعد منها ))

جاسم نطق بصوتو الرجولي بنبرة هادئة كلها حب

جاسم : سأضل أحبك بجنوني ، بعنادي ، بغيرتي ، بغضبي ، بتقلباتي ، وبقلبي الذي تمتلكه أنت😍❤ عمرني نبعد وعمري نخليك تمشي حيت وليتي بالنسبالي الهواء لي كنتنفسو (باس أنفها )
وقضيت أنك مكتبغينيش (باس عيونها) راك الآن وضحتيلي العكس
(ابتاسم وناض من فوقها خلاها جامدة ومطرطقة عيوناتها جابتليه الضحكة )

جاسم : غاتعشاي تشربي دواك وتنعسي أنا غانتعطل ولكن غارجع نعس حداك ماتخرجيش من الجناح (أخد يدها لي عليها الخاتم يبوسها وهو يقشع الخدش وعقد حواجبو وجر يدها بقوة عندو حتى تكعدات جالسة أمامو وجاسم كيشوف فالجرح بريبة

جاسم : مالك فيديك أشنو هو مصدر الخدش

شيماء : حاولات تنتتر يدها منو ولكنو زير عليها ) طلقني الأمر مكيهمكش

جاسم صعر وجرها بقوة حتى تقابلات معاه ونطق بصرااخ

جاسم : نتيييييي كللللك كاااتهمييينييي آخرر خصصصلة فشعرك كتهمنييي ودااابا غاتقوووليلي مااالك فيييدك

شيماء سرطات ريقها خلعها تابدات تفتف ) غير غير ددابة فصباح فالحفلة كنت كنت مشيت لطواليط وملي خرجت لقيت هاديك أحم ببريا كانت كاتقلب كاتقلبلي طيلي ديالي وحيدتو ليها ومن بعد عايراتني بشي هضرة وشافت خاتمي وبغات تحيدولي تما خبشاتني ولكن ماسكتش ليها ريشتها والله تاهي ليجبداتني

جاسم خنزر : خدشاتك بأظافرها ؟

شيماء : آه علاش…(سكتات مطرطقة عينيها عاد تفكرات كلامو ليها ملي كانو جايين للقصر وشرح ليها عن قوى كل آل روجو وقوة السم عند بريا
وتذكرات كذلك كلام بريا وطلبها الغريب من شيماء وبلي خاسها تعاوظ تخبشها فنفس المكان )

جاسم تسيف عيونو ظلمو وبدا كيتنفس بسرعة خلاها ولات صفراء من شكلو

شيماء : راه ككنا كندابزو ماقصداتش وراه طلباتني تعاود تخدشني من نفس المكان يمكن على ود الترياق أنا لي مشالي من بالي كليا أن بريا عندها قوة السم ووياك عندي الدرع ما أترش فية ياك

جاسم نطق وهو ضاغط على أسنانو ) أصلا كونما الدرع كون…. (سكت ماقدرش ينطقها وناض بحدة متاجه لباب الجناح يخرج حتى شدات شيماء يدو )

شيماء : جاسم تهدن ماتنساش أن بريا كيحسابلها أني مجرد بشرية يلا واجهتيها بالأمر غاتشك فسبب عدم تأثري بقوتها وأنا بمرة مكانتيقش فيها

جاسم كأن كلماتها فيقوه من الشيء ليكان غايدير فبريا خنز فيها ونطق ) تعشاي ونعسي حتى نرجع ….يتبع🎩#وحش_ذات_القزحيتين🎩

✏للكاتبة ✏ chaymae ouaj

💎الجزء 129💎

خرج جاسم من جناحو خلا شيماء وراه …🥺

شيماء واقفة ومخنزرة ربعات يديها : أشناهوااا قاليك تعشاي ونعسي دغيا ردني بحاالا سمحتلييه لمعفر لاخر (مشات جلسات على السرير كتفكر )

شيماء : وتانا دغياا تحليت ليه وستحليت بوساتو هئ تفو عليا كان خاسني نقاومو هئ ولكن ولد اللدينا كيعرف يبوس وريحتوو كتحمق ويديه قااصحين فسر وكيحمق زعر ديالي وعويناتو وناري كيهبل ( سكتات و طرطقات عينيها ) هاويلي علياا هاويليي قربت نغتاصبو فتفكيري أويلي هئ لالا سحر ليا باينة لمعفر لاخر والله لاكانت ليه ماغانسمحلوش بهاذ السهولة
(شافت أمامها على طاولة كانو محطوطين عليها هدايا الشباب فعيد الراكشا بندن ابتاسمات وهي كتشوووف فالهدايا بشر )

☘☘☘☘

فالطابق السفلي كانت الممرضة جارة طاولة متحركة عليها عشاء شيماء الفاخر ويلاه غادخل الطاولة للمصعد حتى تجرات بعنف من يدها استدارت شافت شكون جرها

بريا : نتي الممرضة لي جابو لشيماء ياك

الممرضة : أحم آه ألالة

بريا : آش عندها بالضبط واش قدرو يخرجو السم من داتها واش عرفو نوع السم (بريا المساء كولو وهي حاضية رجوع لستاركس للقصر وهي كترعد من الخوف حتى شافت ليكارد دجاسم دخلو ممرضة لجناحو تما صاف تأكدات أن شيماء تسممت بسمها خافت يعرفوها هي السبب )

الممرضة : أأ لا راك غالطة أ آنسة هي ماتسمماتش راه شربات عشوب داروليها إيموراجي حيت فدورتها الشهرية ولكن غير اطمني الآنسة وضعها مستقر الآن
بريا : الصدمة خرساتها كيفاش مافهمات والو كيفاش هي متأكدة كليا أن سمها دخل جسد شيماء )

بريا : وااش كضحكي عليا هي راه تسممات

الممرضة : لا غالطة أ آنسة راه درنالها فحوصات فالمستشفى دمها نقي من أي سم أو شيء مماثل

بريا : ممممايمكنش ههادشي (بريا هزات نظرها من الممرضة وشافت أمامها جاسم كان جاي وحاني عينو على التيليفون شافتو خرجات عينيها ولات صفراء واستدارت بسسرعة دخلات المصعد وسداتو عليها وهي كتلهث كأنها شافت شبح خلات الممرضة وراها مستغربة )

جاسم هز راسو بانتليه الممرضة واقفة أمام المصعد لي تغلق (مشافش بريا) ووقف عليها هي حنات راسها وهو كيشوف فالأكل

جاسم : انتابهي ماتعطيهاش أكل فيه بهارات حارة أو أعشاب

الممرضة : الأكل كولو صحي لورد

جاسم انساحب وهي كملات طريقها لجناح شيماء
☘☘☘

فجناح أليشا هاذ الأخيرة لي شبعات بكاء حتى عيات واستلقات على سريرها حتى دخلات عليها باربرة أيار وتارا جلسو على سريرها وهي عاطياهم بالضهر

باربرة : أليشا آش وقع

أليشا ردات شعرها جيهت حنكها لي ولا أزرق غطاتو كولو بالشعر وشافت فيهم و هم شهقو من وججها كولو منفوخ وحمر بلبكاء وحتى عينيها تحتهم كحل

تارا : أويلي مالك

أليشا سرطات ريقها وابتاسمات ليهم : ووالو أحم بلاتي نرجع من طواليط (وناضت بسرعة توجهات لحمامها غسلات وجهها بماء باارد وخدات فوندوتان وكونسيلر طلات حنكها حتى تغطات الضربة كليا وخبات السواد تحت عيونها وخرجات عندهم وجلسات

باربرة : بشك ) آش دار لك فيليكس

أليشا ماتقدرش تقول لهم ضربها ولكن ماقدراتش تقاوم دموعها ليبداو ينزلو ويلاه غاتبدا تعاودليهم حتى دخلات عليهم شيماء ….

☘☘
نرجعو لبضعة دقائق للوراء:

الممرضة جرات الطاولة حتى لجناح جاسم طرقات الباب ودخلات لقات شيماء كتجمع فدوك الهدايا

شيماء شافت فيها ونطقات : جااابك الله أجي عاونيني

الممرضة : أا أمرك آنسة (جمعات معاها الممرضة كل الهذايا لي مزالها مغلقة وشيماء هزاتهم فساشيات ووقفات شافت فالعشاء وفالممرضة ونطقات

شيماء : عرفتي آش غاديري جري ديك الطبلة وتبغيني (ونطقات بالدارجة ) لاهييلا حادك غير فالأوامر والله تانوريه لمعفر لاخر هاااه قاليك تسنايني وماتخرجيش من الجناح لواه لبعااابع لابقيت درت بكلامو (ضحكات بشر ) ههههه😈 ياااك عمرو غايضربني وهادي مضمووونة ليا مانخافش على عضامي إذن خليه يضرب لحيط يبرد فيه جنونو لبوكوص لاخر أنا نوريك (وشافت فالممرضة لي حالة فمها مافهمات والو ) جري الطبلة وتبعيني يا بيا يا بيه و بربي تانفقصوتتمة الجزء 129💋

(خرجات شيماء من جناحو والممرضة تابعاها ودخلات لجناح تارا لقاتو خاوي وخرجات ودخلات لجناح أيار كذلك خاوي وخرجات ودخلات لجناح باربرة هو الآخر خاوي والممرضة شحفات وهي جارة ديك الطبلة وتابعاها )

حتى حلات جناح أليشا لقاتهم كلهم تما

شيماء : ها نتوما هنا (خوات الطريق للمرضة ) زيدي دخلي ديك الطبلة

الممرضة دخلات الطبلة وبقات واقفة

شيماء : تقدري تخرجي

الممرضة : عندي أوامر نبقا معاك خاس حتى نعطيك دواك أ آنسة

شيماء : فينو الدواء غانشربو راسي غير سيري شكرا
الممرضة وراتها الدواء وخرجات
شيماء استدارت شافت فلبنات حالين فيها عينيهم )

تارا : قودتيها ياك قاليك ماتخرجيش من جناحو

شيماء جات جلسات حداهم معنقة كادواتها ومخنزرة

شيماء : لبعااابع بربي تانحمقو نوريه يكدب عليا
(باربرة وأيار حناو راسهم بأسف حيت كدبو عليها وشيماء شافت فيهم )

شيماء : متديروش هكا ألبنات عرفت أنو جاسم لي خطط لكل هاذ المسرحية ومع نتوما نيت كترعدو منو ماقديتوش تقولوليه لا

باربرة : إذن سمحتي لينا

شيماء : ماعندي لاش نسمح لحتى وحدة فيكم نتوما خواتاتي
لبنات ابتاسمو ليها)
وشيماء شافت أليشا كتبكي ونطقات )

شيماء : مالها

باربرة : شافت فأليشا ) آش واقع واش فيليكس دارليك شيحاجة ملي جرك معاه فالحفل

أليشا كتشهق : هئ هددني هئ قال عليا قحبة وقالي هئ نبعد على دياب و ولاد عمو قالي قحبة هئ أنا لي ملي حليت عيني وأنا كنبغيه وهو كيشوفني قحبة

باربرة : هاذا حماق وأنا لي كنت متأكدة أنو غار عليك بل تفقص بالغيرة راك ماشفتيش ملي كنتي كترقصي مع دياب وهو كايشوف فيكم ناااري على شوفات كان كيبان كيالأحمق وهو كيشوف فيكوم لدرجة مكيرمشش

تارا : تانا لاحظت الأمر كيحسابلي غايعتارف لك بإعجابو

(أيار غير ساكتة)

أليشا حركاتلهم راسها بلا وهي كتبكي ): من هادشي لي دارليا اليوم هو مكيبغينيش هئ خاف على دياب مني قالي قحبة بعدي من ولد عمي هئ أنا ماغانسمحش ليه

شيماء بعصبية ) إييوا يلا ماغاتسمحيليهش إذن جمعي عليا خناينك وخنزري خاسنا ننتاقمووو وفليطوكس الضاسر أنا نوري لحناه غير صبري علياااا

تارا : زيدي عليه عدنان

شيماء : آه مالكم نتوما مكاين غير خنزر فيا نخنزر فيك

تارا تنهدات : فالحفل تقلق ملي رقصت وتعصب الحفل كولو وهو مخنزر فيا وملي جرني نرقصو يديه سخان قلتليه عنداك تشوطني وقالي نستاهل نيت (بدات تبكي ) هئ بقا كيغوت عليا علاش نرقص هئ وأنا ماقصدت والو قتليه غير دياب لي خوية وماقالي والو هئ وقالي واااخا من اليوم ماغانبقاش ندخل فيك غير تهناي شطحي تعراي تصاحبي كااع نتيي حرة هئ مالني تايقولي هكااك آش درت كاع هئ وفالمستشفى الوقت كولو وهو قالب عليا وجهو وكنسولو مكيجاوبش هئ

شيماء : إييوا جمعي عليا خناينك تانتييي وهاد عدنان تاهو خاسو لي يجرليه ودنيه

(شوية بدات أيار كتشهق شافو فيها كلهم لقاوها كتبكي بسكات كيتسمعو غير شهقاتها )

شيماء : هاويلي ونتي تاني مالك

أيار : هئ ججاسم هئ وغسان هئ

شيماء : جمعي خناينك وهضري

أيار شافت فيها ☹ : جاسم تقلق مني هئ حيت أنا ليعطيتك لعشووب هئ قال لباربرة هئ ديها من كمارتي هئ

شيماء : واهاداك معصب غير مع حوايجو غير تهناي ونتي ماشي السبب أنا لي بغيت نشربهم وزايدون هاني ماطراليا والو

أيار : هئ واراه خطاني يمكن

شيماء : وييلي على هبيلة هاداك راه تلقايه خاطي نص سكان الكرة الأرضية لاتديش عليه وقوليلي مال غسان

أيار : هئ خطاني تاهو غوت عليا علاش نشطح وخشا كل صباعو فضهري ضرني هئ وملي قلت ليه زدتي فيه قالي
زدت فييه ياك إدن سيري كملي رقصك ليهم
هئ قالي سيري جرى عليا هئ

شيماء ربعات يديها مخنزرة ): لالا هادو ضسرو طاسيلت لمعفرين خاسني ليهم شي بلان نجمعهم كاملين

باربرة : ماتزيدوش فيه ألبنات راه من حقهم يغيرو عليكم

لبنات ب 4 خنزرو فيها

شيماء : حددي موقفك ودابا نيت نتي معانا ولا معاهم

باربرة بتوتر : أأ أحم معاكم والله

شيماء : إذن مشات غانتاقمو منهم ومزياااااان 😈

تارا أيار أليشا وباربرة طرطقو فيها عينيهم )

تارا : آش غانديرو

شيماء شافت فتارا وأيار : عمر دوك جوج حلاقم خلاوكم خرجتو بوحدكم

تارا : لا حتى ليكول كانو كيوصلونا

أيار : وحتى ملي كنمشيو للمول مع ماما وعمتي هيلدا كايمشيو معانا

شيماء : مزياااااان عندي بلان واعر (شافت فأليشا ) يمكن بلاني مايكرش فبارد القلب دفليطوكسك ولكن خليه تا للمغرب وغانربيه ليك مزيان

(أليشا حركاتلها راسها بواخا )تتمة الجزء 129

شيماء : الخطة هي غانوضو فالصباح قبل مايفيقو كلهم غانلبسو أحسن ما عندنا ونماكيو وغانخرجو غانخليو تيليفوناتنا هنا باش يعيطو مايلقاوناش وغانخرجو نهار كووولو نتساراو ونفوجو والليل نشوفو شي ريسطو نجلسو منرجعو تالنص اللييل وخليييهم يطرطقو

كلهم طرطقو فيها عينيهم

باربرة : ججاسم يقتلنا

أيار : لالا ججاسم ماغايدوزهاش لينا

تارا : لا أختي جاسم عمرو ضربني ولكن فهادي غايفصلنا ويخلطنا كلنا جملة

أليشا : أنا ماغايقربش ليا حيت مكنجيهش والو إذن موافقة

شيماء : خنزرات فتارا باربرة وأيار ) ماغااانخليهش يقرب ليكم يلاه زعمووو

لبنات سرطو ريقهم

تارا : وواخا صاف مشات

أيار تانا واخا

(شافو كلهم فلاربرة)

باربرة : ببلاتي نفكر ناري يلاه تصالحت معاه خفت 🥺

شيماء : جاسم خليوه عليا وماتخافووش

باربرة : وواخا ولكن نسيتو ليكارد
لي مطوقين القصر

شيماء : هذا هو المشكل أليشا نتي لي كتعرفي القصر مزيان مافيهش شي مخرج سري أو باب لي مايكونوش عارفين به ليكارد

(أليشا تفكرات فطفولتها ملي كان فيليكس كيبغي يخرج كتلصق فيه حتى ولا كيهرب عليها وكيخرج من باب صغير خلف القصر كيأدي للحديقة الخلفية للقصر وبعدها كيتسلق الصور بسلم محطوط تما وكينقز الصور للشارع وهي حصلاتو وكانت تابعاه طلعات هي الأخرى فالسلم لي طاح بيها تا تسلخو يديها من تما سوزي سلخات فيليكس وماعاودش هرب من ذلك الباب )

لبنات شافوها سرحات فذكرياتها مع فيليكس

شيماء كدوز يدها أمام وجه أليشا ) وااا شمس العشية وافين غبرتي

أليشا : أا غير هنا أحم كاين باب فالمطبخ الخلفي للقصر كايخرج مباشرة للحديقة الخلفية للقصر وكاين سلوم تما غانطلعو عليه ويبقالينا نقزو السور

شيماء تحمسات : أححح وشحال نقزت سور الميتم صاف مشات

باربرة : غاتخسنى سيارة

شيماء : لا وياااكم كاع دوك السيارات ديال زعر لمعصب ومخدم فيهم جبس فلبلاصة غايعرفنا فين مشينا خليونا بلاش نتحركو فطاكسي

أليشا : صاف وملي نوصلو سونطر لمدينة نكريو سيارة ندوزو بيها اليوم

شيماء : صاف مشااات ودابا خليوني نحل كادواتي

تارا : تانا غانوض نجيبهم من بييتيي

أيار وباربرة : تا حنااا …..يتبع 😈ات_القزحيتين🎩

✏للكاتبة ✏ chaymae ouaj

💎الجزء 130💎

تجمعو لبنات كلهم فجناح أليشا تعشاو خدات شيماء دوائها ومن بعد وجلسو على وسائد فالأرض كل وحدة حداها كادواتها المغلقين…)))

شيماء : شكون تبدا؟

باربرة : أنااا ومشوقة بزاااف نعرف آش فيهم خصوصا هذية جاسم

تارا : غانخليو كلنا هدية جاسم هي الأخيرة فتحي بعدة هدايا الشباب

باربرة : واخا

(فتحات باربرة أول هدية كانت ديال دياب عبارة عن ساعة يد راقية مرصعة بحبات ألماس وبتصميم جديد

باربرة : واااو

تارا : فنة كتحمق

فتحات باربرة تاني هدية ليكانت من فيليكس وعبارة عن طقم راقي من الذهب ومرصع بالزمرد الوردي مع حبات ألماس حلات فمها فيه

شيماء : واهاد فليطوكس عندو الدوق

باربرة حلات تالث هدية ديال أخوها عدنان لي هداها مجموعة عطور من أغلى وأرقى ماركة فتحات العطر ورشاتو للبنات لي حمقهم

وفتحات هدية غسان لي كان فيها حذاء برانسس ذهبي راقي مرصع بالألماس

باربرة : ههه حمقوووني

شيماء : وحلي دابا دجسومتي حبقلبي

(لبنات طرطقو فيها عينيهم)

تارا : ظابا نتي واش مقلقة منو ولا لا مافهمتش

لبنات كلهم : تاحنا

شيماء ميقات فيهم : مقلقة مقلقة غير هو جسومتي زعر لمعصب نتاعي وغايبقى نتااعي غير هو غانزيد نعصبووو مزيااان يتعلم حادك غير فالأوامر لمفرعن لاخر

(لبنات مطرطقين عينيهم فيها)

باربرة : ناري متناقضة يخ منو وعيني فيه

شيماء : أهيا لادورونيش بيناتكم كملو كدواتكم شكون التانية

تارا : أنااا وتانا غانخلي كادو دجاسم هو الأخيير أو غانبدا بديااال غسان

هزات تارا هدية غسان حلاتها ولقات حذاء سندرلا فضي كولو كيلمع (سندرلا هي ماركة جد مشهورة للأحذية ) ومرصع بحجيرات من الألماس فرحااات بزاف

فتحات بعدها هدية فيليكس لي كانت عبارة عن مجموعة عطور من أشهر ماركة من باريس
وكذلك جلسات غير ترش ليها وللبنات

بقات ليها هدية دياب خوها لي هي أكبر هدية بل هديتين الأولى كانت علبة مجوهرات راقية فتحاتها ولقات داخلها طقم ألماسي مرصع بالياقوت القرمزي طقم فخم وهادئ اختارو لها دياب خصيصا حمقهوم كلهم

وجاء دور الهدية التانية لي كانت عبارة عن علبة ضخمة على شكل قلب و زهرية اللون

شيماء : بلاتي ماتحليهاش لبنات كل وحدة تعطي احتمالها على آش ممكن يكون داخل العلبة أنا كنقووول شوكولا وغاتقسميه معااايااا

أيار : أنا كنقول ماكارون أو نوع من الحلوى

أليشا : أممم أبو عضلات كنضن غيكون عمر لك العلبة بالورد

باربرة : ههه دياب أبو مفاجآت العلبة ماجابهاش غير هكاك أكيد غاتكون فيها شيء ما لي صايبوليك حلي نشوفو

تارا حلات العلبة وكانت عامرة بالورد حقيقي زهري اللون مثل لون العلبة ورائحتو جميلة

أليشا : يااااي قلتها ليكم

تارا : بلاتي كاينة شيحاجة تحت الورد
هزات تارا الوردة الأولى وكانت لاسقة فأسفلها صورة حيداتها من الوردة وشافت فيها وتجمعو كل لبنات حداها يشوفو
تارا حالة عيونها فالصورة ودموعها كيطيحو
كانت صورة لسميحة أم تارا ودياب المتوفية وجنبها طفلة فعمر السنة كانت تارا والصورة كأن سميحة جالسة وتارا فحضنها
(سبق وذكرت سميحة ماتت ملي ولدات تارا مباشرة )
تارا بسرعة هزات الوردة التانية وهي الأخرى لاسقة عليها صورة لتارا في عمر السنتين وجنبها سميحة
تارا بدات تبكي وتشهق وهي كتشوف فالصورتين كانو فعلا كيبانو حقيقيتين كليا
دياب لعب على الصور بالفوطوشوب ودي لوجيسيال لي خلاو الصور حقيقية كليا
بحيث هز راسو وحط بدالو تارا
صور سميحة كلها ملتقطة ومعاها دياب وهو طفل بأعمار مختلفة فدياب حيد راسو وحط صور تارا من وهي بعمر السنة حتى للعمر لي هي فيه الآن
19 وردة لاسقة فيها 19 صورة وكلهم لتارا وسميحة في وضعيات مختلفة مرة فالحديقة ومرة فالقصر ومرة جنب البحر صور لي خدمهم دياب بكل إتقان لدرجة مستحيل تتميز على أنها فوطوشوبتتمة الجزء 130💋

تارا كتهز وردة بوردة وكتشوف فالصور بصدمة وحب وشحال حلمات تكون عندها فقط صورة وحدة ليها جنب أمها لدرجت كانت تتصور وتخرجهم وتلصق حداها صور أمها
تارا دموعها شلال وكتشهق وباربرة أيار وأليشا كيبكيو معاها والصورة لي حطاتها كتهزها شيماء تشوفها

شيماء : سبحان الله نتي نسخة طبق الأصل على ماماك خديتي منها البشرة البيضاء والشعر الأسود يا ترى كيدايرة ماما أنا واش تانا كنشبهليها
تارا مسسحات دموعها وعنقاتها : ان شاء الله جاسم غايعاونك تا تلقايها

شيماء : مجرد فضول أما أنا ماعندي ماندير بيها هي لاحتني

باربرة : لا هي ربما كانو النخبة تابعينها أو..

شيماء قاطعاتها : سمعيني أباربرة راه مشة كتنعس غير فالزنقة وماكاتلوووحش ولادها أنا شخصيا ماعندي حتى عذر لأي أم أو أب بصحتهم العقلية ولاحو ولادهم للميتم أو للزنقا أنا عشت فالميتم وشفت نماااادج دأطفال لاحوهم واليديهم لسبب مادي أو الأطفال نتيجة اغتصاب ملي ماقادرش تحمي وتحتوي ولدك ماتولدووووش
ماكاين حتى شي عذر عند أي أب أو أم جابو طفل لهاذ الدنيا ولاحوه
أنا نفظل كون خلاتني معاها تحت أي ظرف أو عالأقل ملي خلاتني فميتم ترجع تديني من بعد مدة أو غير تزورني

تارا : وشكون قالك ظروفها كيكانت وفين هي الآن وآش عانات

شيماء : حسب ماضيي وكلام الجدة بوجا فهمت أنو هاذ السيدة لي ولداتني غنية وماشي مغربية إذن كان ممكنلها ترجع تديني أو تزورني واخا ماتعطينيش اسمها غير تعرفني عليها
المهم خليونا من هادشي دابا تارا قلبي العلبة مزال فيها شيحاجة

تارا : واخا (جبدات تارا آخر ما فالعلبة كان ألبون صور رااقي وعلى غلافو إسمها الكامل تارا آل ستارك منقوش بالذهبي جمع لها فيه ذياب بزاااف دالصور ديالها معاه ومع باهم السيد علي ومع هيلدا سوزي والجدة رجاء والعم معاذ وصور أخرى لها مع التوأم وفيليكس وحتى جاسم وصورها ليصايبلها مع أمها وأخيرا بعض الصور لها مع جدها زيدان لي وراوه لشيماء

شيماء : حالة عينيها فالجد زيدان ) سبحاااان الله هو سمر وعينيه كحلين وجسومتي زعر بعويناتو زرقين

باربرة : تانا زعرة وعيني زرقين كنشبه لجاسم حيت مو الله يرحمها وماما هيلدا خواتات روسيات وحنى طلعنا كنشبهو لماواتنا ماشي بحال عدنان كيشبه غير لبابا عالأقل غسان تاهو عينيه زرقين

شيماء : هيوا وفليطوكس الضاسر تاهو عينيه زرقين ومو سوزي عينيها كحلين وحتى العم معاد باه

أيار : ماما ملي كانت حاملة بفيليكس كانت كتوحم على جاسم وكتبقا غييير تشوف فيه وكانت كتوحم حتى على واحد نمر عندها هنا فالهند وسميتو فيليكس وملي ولدات خوية خرجو عينيه زرقين بحال جاسم وسماتو على نمر نتاعها

شيماء : وجدكم تايبان فالصور قاصح سمر وسمر معصااااب

تارا : هو بصح قاصح ولكن جاسم قصح منو هو براسو ملي كيهضر جاسم كيسكت جدي

شيماء : مزالها كتحقق فصور الجد ) متشوووقة نتعرف عليه

(لبنات شافو فبعضياتهم بتوتر )

أيار : أحم دابا نوووبتي وأنااا لي عندي أكتر الهداااياا ههه غانبدا بديال أعمامي
هزات الهدية الأولى ديال أكبر أعمامها أديش فتهاتها كانت غبارة عن حلق هندي تقليدي فخم من الذهب الخالص مرصع بحجيرات ألماس
هزات الهدية التانية ديال عمها شامان كان عبارة عن طقم هندي تقليدي فخم من الذهب والؤلؤ
وعمها هارون هو الآخر أهداها طقم دهبي ومرصع بأححار الكهرمان الأخضر والقرمزي وعمها الصغير إيثان كذلك أهداها طقم مزيج بين الذهب الأبيض والأصفر والألماس
فحين فتحات هدية دياب لي عبارة عن ساعة فخمة من الذهب الأبيض وأحجار الألماس اللامعة وعدنان هداها حذاء سندرلا فضي فخم كذلك مرصع بالألماس أما فيليكس فهديتو عبارة عن طقم ذهبي وبه أحجار كيرمة فلبلو غوا

شيماء : عركتيها دهب وألماس

أيار : ههه شفتي وملي نرجعو للمغرب نوريك شحال من طقم آخر عندي فكل عيد خصوصا من أعمامي حتى لو ماحضرتش للعيد عندهم هنا كيسيفطوهوم ليا للمغربتتمة الجزء 130💋

شيماء : ههه بصحتك ودابا خليوني نحل تانا كدواتي
تجمعو لبنات أمامها وهزات أول هدية نتاع غسان حلاتها كانت عبارة عن حذاء لالا يقل جمالا عن أحذية البنات لي تهداو ليهم حذاء سندرلا مزيج بين الذهبي والفضي وعليه وردة مرصعة بالألماس

شيماء قيساتو وعينيها كيبريو : وااااااو

أيار : جاك زوين بزاف

شيماء ابتاسمات وحلات تاني هدية لي من فيليكس كانت عبارة عن عقذ ألماسي راقي وفخم مرصع بالزمرد الأخضر الملكي لي محيطة بها بعض أحجار الدياموند

شيماء : واااو عندي ظابا ربعة هادا لي دايرة فعنقي (الدياموندي هدية جاسم ) وجوج جابهوملي جاسم لبارح ولكنهم تقااال بزاف هنديين وهادا دفيليكس كيحممق حتى هو

فتحات تالث هدية لي كانت علبة كبيرة عامرة بأغلا عطرو شانيل علبة عطور مختلفة وأساسها الورد والهدية كانت من عدنان هزاتهم وغير كترش هي ولبنات خلطووو الروايح
فتحات آخر هذية لي من دياب ولي عبارة عن ساعة مزيج بين الذهب الأبيض والأصفر ومرسعة بالألماس حمقاتها ودارتها فيديها

شيماء : ههه لاهيلا هكا يكوونو الكادوات وإيلا فالا وأنا لي أغلى كاضو كنت شديتو فالميتم كان هو سنسلة دالنقرا

باربرة : بصحتك وتستاهلي ما أكتر وجاسم غيغرقك هدايا حيت هو سخي بزاف

تارا : على ذكر جاسم خاسنا نحلو هداياه

أليشا: بلاتي نسيتو نوبتي خليوني نفتح بعدا هداياي

أليشا فتحات هدايا أعمامها لي كل واحد آش جابلها
حتى هي طقم فاخر ألماسي وساريات من أغلى وأفخر الأثواب ومجموعات عطور هندية وكذا مجوهرات وأساور
وفتحات كذلك هديتا التوأم لها لي خداوليها مجموعة أحذية كعب عالي مختلفة عن أحذية البنات ولاكنها لاتقل رقي وفخامة
(كل الهذايا فالصور )

شيماء : ودابا حلو هدايا جاسم نشوفوهم

تارا وباربرة وأيار خداو
العلب لي عطاهم جاسم وكيف سبق وذكرت تارا علبة صفراء أيار حمراء وباربرة خضراء
كانو علب رااقية الشكر ولكن صغيرة الحجم

شيماء : باستغراب ) العلب صغيرة زعما يكون فيها خواتم بحال ديالي لي عطاني (وهزات يدها أمامهم)

باربرة : حنا خواتاتو ألحمقة ماغايهديناش خاتم حيت بحال ديالك خاتم خطوبة كيحطوه المتزوجات

شيماء : إذن آش فيهم

تارا : أنحلو فخطرة ونشوفو

باربرة إذتن يلاه ….☘

💜💜💜💜💜💜💜💜

نخليو لبنات ونشوفو الشباب لي من بعد ما خلاهم جاسم توجهو لغرفة مكتب السيد عرفان يتسناو جاسم كيما طلب منهم والتوتر واضح على آل روجو
حتى دخل عليهم جاسم بملامح شيطانية وتقدم جلس أمام السيد عرفان وتكلم بحدة وبدوم مقدمات

جاسم : إيفان آل رومانوف هادي تقريبا 24 ساعة وهو فالهند

السيد عرفان وأبناؤو أديش شامان هارون وإيثان طرطقو فيه عينيهم بالصدمة وقف السيد عرفان وتكلم بحدة

السيد عرفان : هادشي مستحيل أنا ماعطيتوش الإذن هو راه خرق القانون العشائري أنا غانعلم المحكمة و..

قاطعو جاسم بحدة

جاسم : عمم عرفااان هو عندوو الإذن وجاء تابعنييي للهند إيفان ثعلب ماكر وذكي مستحيل يحط نفسو فموقف خرق القانون وهو رئيس النخبة لي كتسهر على حماية هاذ القانون أنا متأكد مليون فالمئة أنو دخل الهند وهو مرتاااح حيت عندو الإذن

أديش : أنا رئيس عشيرة الهند وكل إذن دخول أنا كنعطيه بيدي

جاسم خنزر فيهم وتكلم بعصبية : إذن الدخووول أي واحد من العشيرة ممكن يعطيه ليه خصوصا إيلا كانت بنت رئيس العشيرة

كلهم طرطقو فيه عينيهم وأديش أب بريا وقف : بريا مايمكنش ديرها

جاسم : هز حاجبو وتكلم باستهزاء ) متأكد

أديش كيعراق والجد عرفان وقف)

الجد عرفان : أنا غانعيط عليها ويلا كانت هي بصح غانتفاهم معاها

جاسم : من ناحية هي فراه هي أما باش تفاهم معاها نتا حر ولكن أنا ماغاندوزهاش ليها زائد أنها خدشات شيماء بأظافرها السامة

كلهم تاني شافو فيه بصدمة ))

فيليكس بعصبية : أشنوو

دياب : كيفااش تجرآت

أديش باها بصدمة : لا هادشي بزاف هادي علاياش كتقلب بالضبط

جاسم : خدشات شيماء حتى ولو عن غير قصد ماكايشفعش لها الأمر حيت هي خاسها تكون رادة لبال لقوتها (…..عاودلهم جاسم ماهية الواقعة بالضبط حتى تخدشات شيماء….. )

إيثان : أشنووو واش هادي حماقت من ديما كنقي وراها مصايبها ولكن لحد هنا وحبس خاسها ددرس
( توجه إيثان لخارج الغرفة علم الخدم يناديو على بريا وبسرعة ورجع دخل)

جاسم : موضوع تسميمها لشيماء غانحاسبها عليه بطريقتي (وخنزر فيهم) أما لآن بغيت نشوف ردت فعلها حول الإذن لي عطات لإيفان ……يتبع

Leave a comment