Skip links

قصة : نور الياسين ج32

 30,346 عدد مشاهداات

🦋🐺نور_الياسين(701)#فرصة_ثانيةsana mina🐺🦋

كُتبت له:

أنا أعلم أننا أنتهينا وأنا اعرف ذلك وما كان لن يكون مجدداً ، كأن ماكان يربطنا معاً شيء من زجاج وقد انكسر وأنا اعرف ذلك ايضاً ،أعلم ذلك في اليقضه ومتيقنه منه،

ولكن ماذا افعل بمناماتي الممتلىء منك ؟

تزورني كل يوم بكامل حظورك مصطحب معك الاحاسيس اجمعها

‏…(samssouma souma sousa)….

#نور_الياسين

ناض مفزوع عروقاتو كلها كتكب ومع صهد نسا مشعلش الكليما من عياه طاح نعس …بقا شحال كيستجمع راسو حتى ناض من فراشو ومشا نيشان لدوش دوش وتوضى وخرج فرش الصلاية صلى الفجر وبقا شحااال ساجد واحد جهد ديال نص ساعة وهو ساجد كيدعي ويدعي ويدعي تا حس براسو رتاح فراسو وهو يكمل وبقا كيدير فالباقيات عاد ناض جمع صلاية ولبس فرجليه ونزل لتحت هاز معاه تيليفونو وباكية الكارو لقا نعيمة عاد جات …

ياسين : صباح الخير …

نعيمة : صباح النور اولدي نوجد ليك اتاي تفطر. ؟

ياسين “غمز بمعنى لا ” : تت ديري فطور مزيان جايين الواليدين وخويا الحبيب …

نعيمة “بفرحة ” : الله ايييه على راس والعين …

ياسين : خاصك شي حاجة ؟

نعيمة “كتشوف فالكوزينة مع كبيرة ومجهزة مكتوحلش فيها ضارت تشوف نواقص ” : ويضهر ليا ناقص جبن الي كيعجب باك وخوك اما شي لاخور كلشي موجود …

ياسين “كيجبد تيليفون من جيبو ” : انا نعيط ليهم يجيبوه ليك وزيدي حتى لحليب ورايب تاهو يبغيه الحبيب …

نعيمة : ايوى صافي …

ياسين : انا برا …

خرج مخليها بدات تحط فالدقيق وداكشي باش تعجن الفطور من خبز والمسمن وشلا مدير يلاه يلاه ..اما هو مشا بعد شوي على الباب وشعل الكارو كيكمي ويشوف فالتيليفون …حتى كمل ولاح كارو عسف عليه طفاه وتحرك جيهة الفدان تا وصل ليه …بان ليه سالم واقف كيهضر فالتيليفون …غير كمل وجا عندو …

سالم “وجهو صفر ” : الفحم صباح الخير …

ياسين : مالك ؟؟

سالم : والمراة جاها الوجع ديتها قبيلة المستوصف …

ياسين : مزال ؟ “كمش فيه عينيه ” شنو كدير هنا ؟ خليتيها وحدها ؟

سالم : لواه معاها مي (ام سالم ) كيتسناو تيشوفو واش تولد عادي ولا فتيح …

ياسين”خرج فيه عينيه” : المستوصف ؟ ياك ؟

سالم : راك عارف الحالة …

ياسين : الحالة مالها ؟ دي مرتك لسبيطار مقاد ماشي مستوصف …شنو كتسناها هما يحددو باش تولد ؟ وعلاش حيث الحالة مالك شنو خاصك اسالم ؟ انا هنا اش كندير ؟

سالم “حدر راسو حشمان ” : ومصبتش نقولها ليك غا عذرني …

ياسين : تحشم مني انا ؟؟؟ مالي اش نكون فهاد البلاد حتى تحشم مني ؟ نتا كبر مني وتحشم مني ؟ “خنزر فيه وولا خشا ايدو فجيبو مالقا والو تلف ” تت اجي تبعني وخلي زمر كاين منزيقابل تحرك ….

رجع ياسين دار وتبعو سالم حادر راسو مقدرش يقوليه راني محتاج باش يدي مرتو لسبيطار مقاد …تبعو ودخل حتى لداخل طلع ياسين لفوق جاب كونطاكت ديال طوموبيل ونزل ضار جيهة المكتب دخل لكوفخ فوغ جبد منو شي بركة

وهز جوا خشاهم فيه وسد الكوفر وخرج من مكتب سدو عاد عيط ليه وخرجو عند الباب …

ياسين “مد ليه كونطاكت طوموبيلتو ” : تحرك دابا ديها لكلينيك وهادو “مد ليه جوا ” فيهم فلوس الكلينيك ديال ولادة داكشي الي خاصكم سيزاريان ولا عادي را كافي وموفي والي خصك الى

ماقلتيهش ليا غادي نتقلق منك بزاااف وراك عارفني …

سالم : الله يحفضك اسي ياسين الله يحفضك …

ياسين : تحرك دااابا ماتعطلش عليها من بعد ونهضرو وباش مكان عيط ليا قوليا شنو درتي …يلا يلاه متعطلش …

شد من عندو داكشي وطار ركب فطوموبيل ومشا باش يدي مرتو من مستوصف لكلينيك …دازت ساعتين ونص عاد دخلات طوموبيلة الحبيب وقفات قدام الدار …يلاه نزلو حتى خرج ياسين كيف سمع صوت طوموبيل…

فؤاد “نزل كيطرطق فعنقو بالعيا ديال طريق هز فيه عينيه ” : الفحم …

ياسين : بحر الحكمة …

فؤاد : البكر ديالي …

تسالمو وباس ليه راسو عاد جات يامنة تاهي باس ليها راسها …

ياسين”شاف فالحبيب ” : الوسطاني الحنين ..

الحبيب “تعانق هو وياه ” : خويا ليك وحشة وخا سيمانة …

يامنة “قاستو فحنكو ” : مال عينيك منفوخين شوي ؟

ياسين : بقيت كنفيق ونعس تخربقت وصافي …”عنقها ” يلاه دخلو ت🦋🐺نور_الياسين(702)#فرصة_ثانيةsana mina🐺🦋

مع حلات عينيها حسات بفمها دايز بالما وشمات ريحة تقلع القلب من بلاصتو …حاسا براسها بغات طيح ومتبقاش تنوض من كترة تقيا كل ساعة تا معدتها طابت ليها دايزة عليها بالمزيان فهاد الوحم …مشات كتزرب بزز لدوش وتكات على لاشاص تقيا وتعاود تقيا وتعاود …تا سخفات …

بقات شحال وهي متكية كتلهت حتى ناضت بزز وقفات ومشات لافابو شللات فمها ومشات توضات بزز وهي تخرج صلات الصبح الي مفاقتش الفجر من العيا وتعب …صلاتو وناضت حاسة بشوي الراحة ولكن الريحة الي كتشم على قولها هي فحال جيفة والما في فمها فحال جفاف …”الله يسمح لينا من الواليدين ” …دقات عليها راوية ودخلات عندها …

راوية “لقات وجهها بيض ” : تاني ابنتي …

صفية “جالسة ودايرك ايديها مكالية عليهم وحاطرة راسها سخفاانة نطقات بصوت مبحوح ” : عييييت والله حتى عيييت اهى اهى …معدتي غاتسلت وقلبي بغا يسكت هذا الله …

راوية”مشا عندها وجلسات حداها” : غييير صبري ابنتي صبري …

صفية : مالقيتوهش ؟

راوية : شنو هو ؟

صفية “هزات فيها راسها وعوجاتو بحزن ” : نسيتووني ياااك اهى اهى …

راوية : فريز ؟ لا والله مناسياك ابنتي مناسياكش …

صفية : بغيتو عاااافاك يرحم ليك واليديك عتقيني بيه هو الي غايخليني ناكل عاافاك وعطيني شي حاجة تاني من حوايجو يرحم ليك ميمتك اهى اهى “شدت ليها ايدها بغات تبوسها ليها وهي تبعدها راوية ”

راوية : اعوذ بالله من شيطان رجيم …كوني هانية وخا نعرف نجيبو من اخر قنت كوني هانية مديري فبالك والو …

صفية “شرعات عينيها ” : بصح ياك ياك ؟

راوية : والله الى بصح …ويالاه نزلي شربي ليك عصير ولا غير نقبي تعتقي روحك وشربي دوا ديالك باش تعتقي ديك نقيطة الي فكرشك …

صفية : هادي بنتي اشمن نقيطة …

راوية : بنت كاااع هههه الالة ان شاء الله تجي فصورة الزينة وينوضكم على خير …

جرتها تا وقفات ومشات معاها دقة بدقة حيث سخفانة وسوفل والو مكاينش …نزلات تحت حطو الفطور وخلاتها كتفطر هي وجاد ومشات برا لجردة كتدوز ليه تيليفون وكيصوني ووالو مكايجاوبهاش….

في حين هو فهاد اللحضة كيشوف فتيليفون يصوني ولكن باش يجاوب مقدرش حتى يمد ايدو كلووو حمر وكيتبخ بسخانة ومواكلش ليه يومين وهو هكاك والهضرة باش يهضر وباش يسول عليه شي حد ما سول تاحد سوى دابا راوية الي تشطنات عليه وبزاف وكيبق قلب الام هو الوحيد الي كيحس ويبغي بصح …

راوية : ياربييييي هذا فين تت …”كانت هازا فايدها واحد تيشرت ديالو رشات من ريحتو الي كيدير شراتها راسها وكترشها ليها فشي حاجة من حوايجو …رجعات دخلات لقات جاد فطر وغادي طالع يلبس ”

راوية : فين غادي ؟

جاد : محرك لدار جدي عند اسلام طالعين لافران مع دراري …

راوية : متعطلش وعيط تانتا سول على خوك …

جاد : الى مجاوبش غانقولها لعلي ولا شي حد نطلعو عندو لفاس …

راوية : الله يرضي على ولدي …

خلاتو طلع ومشات عند صفية عطاتها تيشرت غييير شافتو وهي تشدو بزربة وبدات تشم فيه تشم تشم تشم حتى تنهدات وهي تشوف فيها …

صفية : هادي ريحة مرشوشة جديدة وماشي ريحتو ملابسوش ياك …

راوية “جلسات فالكرسي ودارت ايدها على حنكها” : هااانااري عليك …

صفية : اللهم العمش ولا العمى …متنسايش فريز طايب بزاف معسل خامج يرحم ميمتك …

راوية : هاني كنقلب غييير تهناي …ناضت من حداها وهي تخرج وصونات لمن ؟ لفحم العينيييييين هو الوحيييييد الي ممكن يعتقها …

راوية : ولدي الحنين …

ياسين : العمة عاش من سمع صوتك …

راوية : ونقول عاش من سمع صوتك تانا هههه لباس عليك امضرا وصلو ؟

ياسين : وايلي شوية هذا …

راوية : ايييوى على سلامتهم …احم ولدي انا متاااايبة الله الى فيك متعاوني …

ياسين “كمش حجبانو ” : خير مالك ؟

راوية : مرت ايساف كتوحم على الفريز…

ياسين : انا مدايروش ولكن الفدان الي حدايا عندهم غير هو وقيتو مزال شحال خاصك ؟

راوية : الي كان ولكن مشكيل ماشي هنا ؟

ياسين : شنو ؟

راوية “دارت صباعها على فمها حابسة ضحكة ” : بغاتو خامج شوي …

ياسين “رفع حاجبو ” : خامج ؟؟ “حك لحيتو وحك شنايفو بسنانو تيفكر شوي وهو ” غاتجيو عندي ياك ؟…

راوية : خاصها راحة …

ياسين : علاش مجاياش عندنا حتى نتي ؟

راوية “تنهدات ” : نجي نجي …

ياسين : جيو غير بشوي عليكم ومن ناحية الي بغيتي غير هناي فهاد ي🦋🐺نور_الياسين(703)#فرصة_ثانيةsana mina🐺🦋

من هاد ناحية حسات براحة واطمئنان حيث عارفة مكيعطي ياسين الكلمة حتى كيكون قاد بيها داكشي باش حسات براحة …ومسالة انهم يجيو عندو كانت شوي صعيبة فقط نظرا لحالة صفية الي خاصها راحة …سالات هضرة معاه وعيطات ليسرى استاشراتها …

يسرى : هي دابا اخر مرة دوزت ليها را مزيان شد بلاصتو والى بغيتي تمشي خاص طوموبيل تمشي بشويي وطيارة ممنوع …فنظري تبدل جو مزيان ليها ..ماعرفتي تشها الي موجود تما الخير …نفسية تاهي غالبة عليها …

راوية : ايوى صافي …

قطعات معاها ورجعات جلسات مع صفية بلغاتها انهم غايسافرو لعند ياسين تما وفرحات انها غاتبدل جو وتلقى متنفس …اما راوية بقا بالها مشطون على ايساف …

#فيلا_رمسيس….

نزلات هي وسليمان كيهضرو ويضحكو وفطريقهم تلاقاو بيسرى …

نوار : ماما مخداماش ؟

يسرى : لا خدامة غير كنقاد فشي حوايج تنساليهم بينما تجمعو ناس عاد نمشي باش ندوزهم …

نوار : احم انا غادي نخرج مع سليمان …

يسرى : معطلين ؟

نوار “حركات راسها ” : وي معطلين …الليل نجيو …

يسرى : واخا بنتي في امان الله …

خلاتهم وطلعات هي اما هما خرجو بزوج وقف سليمان عند طوموبيل …

سليمان : نسيت ساروت تت تسناي هنا انا جاي …

نوار : وفين غانمشي مثلا ..

سليمان “غادي وكيهضر هز ايديه ” : سيري لجهنم يلاه تكمدي دوك العضام ويدوب ليك داك المخ وجيبيه محرحر نعاودو ليك …

نوار : مكضحكش فخبارك …

سليمان : يابتي راني هاضر بصح ديك بصح نتي كيحساب ليك كنضحكوك ؟ الله يجيبك على خير ….”دخل مخليها واقفة جبدات تيليفون ودخلات سناب دارت تصيورات ليها يمكن نقولو اول مرة تصور من بعد غياب طويل والخاطر الي مكانش …صورات راسها كانت دايرة نصة طالقة شعرها فواحد لحضة فاش صورات راسها تخشات ليها زغبة من گصة فعينها وهي تغمز جاتها فشكل صورة عفوية زوينة …حطاتها فسطوري ديال واتساب وهي تسد تيليفون بان ليها سليمان جاي …

سليمان : ركبي ركبي وكان …

نوار “ركبات فسيارة وقادت سانتيغ ” : واش عارف فين سكن ايساف ؟

سليمان : عطاني الحبيب العنوان …علي ممساليش جاو دوك صحابو الي باديين مشروع هنا را غادي مراكش معاهم غايمشيو لبنك عند ياسين …

نوار”صرطات ريقها كي ذكر البنك والي وقع فيه ” : احم …

سليمان “كييرا ودار شاف فيها بانت ليه حزنات ” : مزال كتفكري الي وقع ؟

نوار “حركات راسها” …

سليمان : لو يرجع بيك الوقت شنو كنتي ديري ؟

نوار”الصمت”

سليمان : سولتك …

نوار”كمشت عينيها وعوجت فمها ” : ماعرفتش ..يمكن غادي ندافع على راسي اكثر …منساش حتى انا كنت كنعطيها الهضرة مكنخليهاش تحگر عليا …لكن …

سليمان : لكن اش ؟

نوار : لقاتني فداك نهار نفسيتي اصلا منهارة مكنتش عارفة مالي ضعيفة بزاف لواحد درجة خليتها وسمحت ليها تنعتني وتهيني …يمكن لو ما اسامة الي دافع عليا كان ممكن تعدا عليا اكثر ونسمح ليها تمادى ….

سليمان : مزال مكملتيش الجواب (على كون رجع بيك الوقت )

نوار “ضارت كتشوف فيه مزيان ” : مكنتش غانخليها تمكن من انها تمادى ويمكن كنت غانحطها عند حدها من اول نهار حطت فيه رجليها فالبنك …فلول عييت معاه يخرجها مبغاش …

سليمان : البنك ماشي ديال ياسين هادي ديريها فبالك …

نوار : عارفة …وحتى ما كنتش كتحكر غير لانني كنت كنتفشش عليه وصافي …غيرة وخايفة تديه …

سليمان : ههههه دابا كتعتارفي انه كنتي كتفششي عليه …

نوار”عوجات فمها” : كان كيغوت متفرعيش ليا راك فاهم …كيغوت ويصعر وكنت كنخاف ديما كنخاف يغوت كنخاف يضربني الى درت شي حاجة بدون قصد كنخاف من كلمة نوااااااار متبقايش ديري نوااااااار كبري عقلك راك عارف كلهم كلهم عقدوني وكرهوني حتى نفرت …

سليمان : دابا نتي كيهضر معاك شي حد دابا ؟

نوار : لا مبقاوش كيعاتبو …كنحس بيهم بالفرحات عليهم …

سليمان : تا ديك الوقت كان بالفرحات عليهم …نتي فديك الوقت بغيتي كلشي ديريه دقة وحدة …لااا خاصك تسولي وتعلمي شوي بشوي نتي فديك اللحضة لا نتي لا هما كنتو باغين كلشي دقة وحدة ….نتي تعلمي دقة وحدة وهما بغاوك تكوني معلمة …هنا فين كاين الخلل …

نوار : كترة ضغط ولدات انفجار …

سليمان : كان خاص وقت مستقطع وقت الي تكوني فيه وحدك …مزيااان داكشي الي وقع فاش جيتي خديتي وقتك …ودابا بغيت منك حاجة نوار ديريها …

نوار”شافت فيه ” : الي هي ؟

سليمان : خودي يومين او نهار “كيوريها بصبعو ” نهار واحد بعدي سافري ورجعي افكارك وفكري قارني ربطي رجعي ذكريات الي دارو خايبة وزوينة وواجهي راسك مع راسك عاد واجهي الناس باغلاطك معاهم واغلاطهم معاك …

نوار “هزات كتافها ” : واخا تعطل الحال ولكن ممكن نديرها …محتاجة نبقى مع راسي شوي …

سليمان : هادشي الي بغيت وخاصك ديريه ماشي نتمنى فهاد المسالة انا معنديش الحق نفرض عليك انا فقط صديق مقرب ليك فتحتي ليه قلبك وب

#تتمة_البارت_703_نورالياسين…

كملو فطريقهم بهاد الحديث من بعد تسد وفتحو احاديث اخرى وهي فطريق دخلات لتيليفون لقات ميساجات من واتساب غير عدد قليل لقات اشرف راسل ليها على سطوري …

اشرف : الكردة ولات وردة شادة ليك والغمزة من فوق طيحي خمسة “يلاه غاضحك وهو يرسل ” خمسة دبانات ماتفوتيهم اختي ”

نوار”جاوباتو ” : ننننن ننننن لهلا يخطيك اخويا شكراااا …

بقات كضحك وهي تسمع تاني ميساج طلات لقاتو من نمرة حسن …

حسن : بالصحة …

نوار : الله يعطيك صحة شكرا😊…

حسن : غبورات هادي ….

نوار : غييير دار ودهوة وصافي هههه …

حسن : كنبغي نسول فيك ولكن مساليتش خدمة مسطوكيا عندنا بزاف …

نوار : سيي عارفة كنعاون بابا فالخدمة …شي مرات كيبات ففاس …

حسن : مزيان عاونيه را كلشي مكيحكش راسو …

نوار : كنفرح فاش كيعطيني نعاونو …

حسن : صافي سطاجي عندنا وجي بلاصتو نتي بنت مالين شي من حقك ههه

نوار : هههههه ياك ….

حسن : كتباني ليا ناشطة …

نوار : ناااشطة فرحانة …

حسن : الله يدومها

نوار : امييين

حسن : داكشي الي بغينا …بما انك ناشطة ديري لينا زيارة شي نهار لخدمة …

نوار : ان شاء الله ضروري …”ابتاسمات ضار عندها سليمان ”

سليمان : شكون ضحكك اختي عاد كنتي مغبنة …

نوار : لا غير كنجاوب على سطوري الي حطيت …ضحكني اشرف هبيل هههه وهضر معايا حتى هذاك حسن الي كيبقى يسول عليا عرفتيه ؟

سليمان “رفع حاجبو ” : عندك حسن فواتساب ؟

نوار : را عاودت ليك على ريسطو الي وراني …

سليمان : ضحكتك واصلة فين وحلاقمك بانو …

نوار “هزات كتافها ” : ماعرفتش عادي هههه

سليمان : شنو زعما ضحكك ومفرحك ولا بداية اعجاب ؟

نوار : اعجاب ؟ لا لا مكاين والو …

سليمان : هو اعجاب كاين …ضحكة كاينة مؤشرات كاينين …ممكن يكون اعجاب تابعو حب ثاني …

نوار : لاااا مكاين والو …

سليمان : او ممكن يكون شي باش يغطي على شي الي هو فالاصل وكاين وعمرو مايمشي …

نوار : مفهمتش …

سليمان : خليك ضاحكة وفيك لينيغجي بوزيت🦋🐺نور_الياسين(704)#فرصة_ثانيةsana mina🐺🦋

واقف كل من محمد الحبيب وفؤاد وياسين في الارض الي خذا ياسين والي بالتدخلات كيوجدو وراقها وتحفضات عاد قدر يتهنى عليها …فؤاد كان الوسط وولادو واحد هنا ولاخور لهيه …صونا لحبيب تيليفون واستاذن بعد من حداهم …

الحبيب : عااد صونيتي وتفكرتيني …

هاجر”بصوت باح ” : كنت مريضة مقدرتش نهز راسي …

الحبيب : وايلي كي بقيتي شوية ؟

هاجر”غمضات عينيها كتكحب ” : لحمد لله صافا شوي بشوي …

الحبيب : خذيتي شي دوا ؟

هاجر : وييي ضروري …جيت ليوم لخدمة …

الحبيب “كمش عينيه باسف ” : تت انا مكاينش غانغيب واحد لاسومين هكاك انا عند خويا فالفيرما …

هاجر : اااه صافي …مهم نخليك دابا غادي نخرج باش نمشي لدار يلاه نوصل …

الحبيب : صافي دغيا سخيتي هههه

هاجر : ههههه لا احم ..”حكت جبهتها بتوتر ”

الحبيب “عض شنايفو ” : سيري تا توصلي ورسلي ليا نهضرو بالليل واخا ؟

هاجر : واااخا خويا مرحبااا …

الحبيب “جمع تغوبيشة من كلمة خويا وصرطها بجغمة ديال الما من خيالو ههههه ” : احم يلاه تهلاي …”قطعات معاه وضار كيهضر مع راسو …” خويا خوووويا …يخوي ليا ضراااااص انا ….اويلي غدايدي الي بغيتو مبغاني والي بغاني خليتو كيعاني …وهاني مع الي مبغاني خلاني كنعاني …

“كيهضر حتى تحطت ايد على كتفو طار ونزل وضار يشوف لقاه باه ”

فؤاد : ياك لباس ؟

الحبيب : والو الوليد غير مع صحابي …

فؤاد”رفع حاجبو ” : خاصنا جلسة بجوج انا وياك راس فراس …

الحبيب “ضحك ” : عقتي بيا هههههه

فؤاد : العينين كنقراهم لبراني وكبدتي منحس بيها ؟

الحبيب : وقتما ما الوليد نجلسو انا موجود فاي وقت …محتاج نيت نهضر معاك …

فؤاد”تقابل معاه وشد ليه وجهو ” : وقتي كلو ديالكم نهار تحتاجني تلقاني وغاتلقاني ديما ..”خبط ليه حناكو بلطف وهبط ضرب ليه كتافو بجهد ضربت رجال تا باس ليه الحبيب راسو وعنقو بجنب ولحقو على ياسين فين كان واقف ”

ياسين “كان كيهضر ” : هاني جاااي دابا …”قطع وشاف فباه ” الوليد الي شفتي وسولتي عليها شحال صداقها …

فؤاد : قبل ولي امرها ولا ؟

ياسين : يلاه دابا تعرف عليها …

الحبيب : شنو كاين ؟

ياسين : تحرك معانا وتشوف …

خرجو من ديك الارض الي كانت بعيدة شوي على دوار وركبو فالسيارة ديالهم وانطالقو لفيرما مسافة الطريق حتى كانو تما نزلو وعيط ياسين ليامنة الي لبسات عليها كاب طويل ودارت شالها ولحقات عليهم عنقها وتمو غادين

تا وصل بيهم لواحد البلاصة الي كانت مجهزة وخا باقي فيها نواقص هي ديال الخيل صغيرة شوي عيط لعلي الي جا نزل من الكاميو …

ياسين : عالسلامة …عاد عاد ؟

علي”داير عصابة على راسو فحال صحراوة ولابس فوقية …” : يلااه وصلت راك عارف البعد من گلميم لهنا …

ياسين : فين هي ؟

علي “شير ليه الكاميو ” : موجووودة …

ياسين. : واخا تسنى شوي …

كحز شوي وعيط فالتيليفون لنعيمة توجد الغذا وخا معطل شوي …عاد رجع وصل عليهم …

ياسين : هذا الوليد …

علي “مد ايدو سلم عليه” : اهلا الحاج مشرفين …”وسلم عالحبيب”

فؤاد : شرف لينا حنا مرحبا بيك …

ياسين : على بركة الله …

علي “ضار عند دراري الي معاه وضارو حلو سناسل ديال باب لوراني ديال كاميو وهما ينزلوه غيييير نزلوه وهو يحل الحبيب فمو من منضر عظمة الخالق وسبحااان من صورها فديك الصورة …

فؤاد : ماااشاء الرحمن …

يامنة “عنقات دراع فؤاد ” : يالله سبحان الله …

ياسين”عض شنايفو من زينها رفرف ليه قلبو واخيرا غاتولي ديالو ” : اللهم لك الحمد …

كانت خيل ذهبية مزال صغيييرة يلاه تفرقات على رضاعة مزال طولها صغير ومزال فتية …شعر ذيلها طويييل وذهبي حتى ضفروه ليها وكلها ذهبية تشوفيها تبقاي ساهية والگصة على عينيها ذهبية فارقينها ليها كتبان مع شمش ذهب ساطع نوع من الخيول خلاب … …طلع ياسين مع طلع وقفات هي بطولتها وتقابلت معاه حط ايدو عليها كيدوز عليها …ويشوف فيها وهي واقفة كتحرك هك وهك …كتسمع حركات رجليها ديك طق طق ديال صفيحة الي فالحوافر ديالها …

فؤاد : صافي هي هادي …عطيتي صداقها ؟

ياسين : تستاهل تستاهل …

علي : مبروك عليك تانتا تستاهل …ان شاء الله تعود عليك بالخير كون هاني …

فؤاد : شنو ناوي تسميها ؟

ياسين : سميتها فحالها…تحرك ليسر عندي وحركاتو ليا …الاحساس الي حسيتو فاش شفتها ماعرفتها حقيقة ولا منامة …وباقي ماثر فيا …

فؤاد : الي عطا الله عطاه …

ياسين : دازت منعاودهاش …

الحبيب : المنامة ؟ والله مفهمت …

ياسين : حسبها منامة وحلم وفقت منو حسبها الي بغيتي هادي عندها بلاصتها ولكن لاخرا بلاصتها هي بلاصتها …خلاتني كنفكر ونربط واش هي بصح ولا غير سحابة ودازت فحياتي ونوضاتني مفزوع …

فؤاد”نطق بشوي وبختورية ” : الى كنت انا بحر الحكمة نتا بحر الالغاز خاصهم حكمة ووتفكير فالحبكة باش تفك العقدة ….”جهد صوته”شنو سمية ؟

ياسين “باس لخيل راسها وهو كيدوز عليها بايدو والخيل كتهزهز راسها وتحرك ” : تاثيرها باقي فيا لدابا وهي الي خلاتني نعيد حسابي وملي شفتها ثاني ورجعت حركاتني من جديد وخا فزعاتني وفيقاتني ووگضاتني….”ض🦋🐺نور_الياسين(705)#فرصة_ثانيةsana mina🐺🦋

شي مفهمش هضرتو وشي فهم غا منها وشي بقا كيسمع لكلامو لكن هو اش قاصد بهضرته هو الي عارف معناها وشنو بغا يوصل واش قصد الي شاف فالحلمة عاودو بطريقة غير مباشرة واش قصد بالشهلة واش من فرحتو بوصول الخيل الي ليه اكثر من شهر وهو فالمفاوضات مع مولاها باش يبيعها ليه من نهار شافها بالصدفة اثناء زيارة ليه لاحد المواسم بغرض الخدمة تما شافها كانت يلاه زايدة …نوع خلاب نوع من الخيول سلبو وشاف فيه اسم الشهلة مناسب ليه …شهر وهو مع مولاها الي كان فالاول رافض البيع ديالها وشوي عرضها بثمن كبير …بقا معاه فالمفاوضات حتى قبل انه يبيعها ليه وهادشي الي خلاه فرحان من نهار شافها حس بيها قريبة ليه فيها موصفات الخيل الي كيعشق وهاهي كانت من النصيب …

يامنة : ماشاء الله سبحان من صورها “كتشوف فيها بانبهار لداك لون زوين الي فيها ” …

فؤاد”رفع حجبانو كيحرك راسو بثقالة ” : الشهلة اسم على مسمى …

محمد الحبيب : زوينة سمية جات معاها نيت الشهلة …

بقا كيقيص فيها ويطبطب بايديه حتى غمز دراري وجاو طلعو هبطوها دايرين ليها سمطة بلا سرج وجروها وهو غادي بجنبها كيدوز عليها بايدو ممحيدش عينيه من عليها …حتى دخلوها لبلاصتها حاطين حداها التبن والما …سد عليها وخرج مشات يامنة هي والحبيب تا دخلات لدار ورجع عندهم …

علي : واسيدي مبارك ومسعود …تهلى …

ياسين : راك عارف …

علي : را غاسلين ليها وكلشي مقاد راك عارف وقتاش وبالنسبة باش تروديها حتى تدي عليك عاد بدا معاها شوي بشوي …بقا رابطها حيث تبدل عليها الجو ملي تزادت ديناها لگلميم من تم ما بدلات البلاصة …

ياسين : غير هنا من هاد ناحية …

بقاو كيهضرو ويذاكرو حتى اصر عليه يتغذا وصا عليها دراري تما ومشاو كاملين دخلو لدار يتغذاو ويقومو بواجب الضيف …

اما في مدينة فاس من بعد ما وصلو قدام الشقة الي فواحد العمارة تما فاحد الاحياء …وقف سيارة ونزلو طلعو نيشان من بعد ماسولو العساس على رقم البرطما …دقو وسرسرو ووالو واش جاوبهم …

سليمان : تت مشكيلة هادي …”شاف فنوار ” عاودي صوني تاني …

نوار”دايرة تيليفون فوذنها باش يصوني ساعاك لقاتو طافي ” : طافي …

سليمان “دق تاني وسرسر ” : ايساااااف وصحبي …

نوار : يكون سافر ؟

سليمان : واش كيقوليك العساس مخرجش من ولبارح وتتقولي سافر …

نوار : وغير قلت يقدر العساس مشافوش فاش نزل …

سليمان “كيدق ” : وخلعنا عليه دابا كون سافر غايجاوب ولا يعيط هو راسو خدمي عقلك …

نوار : في الحالة الي فيها لايح اللوم على الناس. اسليمان را غايكون مقلق وغايبغي يقلقنا عليه نتا معارفوش انا الي كنعرفو …

سليمان : هي شنو ؟

نوار”هزات كتافها وسرحات ايديها ” : باغي يخلي الي قلقوه نادمين يعني يرد عليهم اللومة حيث مراضيش انه هو الي داير الغلط …

سليمان “دار عندها وتكا جنبو عالحايط كيشوف فيها ” : زعما ؟

نوار : والله …

سليمان : وهادشي مكينطابقش عليك حتى نتي ؟

نوار : اش درت انا ؟

سليمان : الي كيلاحظ هاد الملاحضة هو الي كيكون عندو نفس الفعايل الي ذكرتي كيديرهم …

يلاه غاتجاوبو وهما يسمعو صوت الباب كيتحل حتى تحل بشوييي وبقا محلول ضار سليمان يشوف دفع الباب وهو يطل بان ليه ايساف متكي على الحايط وجهو حمرررر وفمو بيض …مشا عندو كيجري شد حيث كان فواحد اللحضة بغات تخوي بيه لارض …

سليمان : ارسول الله …

نوار”خرجات عينيها” : هييي ايساف مالك ؟؟

سليمان”دار ايد ايساف ورا عنقو وتم غادي بيه مدخلو ” : نوار جيبي ليا كاس الما وشوفي شي سكار ديريه فيه …

نوار : واخا واخا “طارت مشات الكوزينة جابت شنو طلب منها بزربة وعطاتو ليه كان كيقلب ليه فالنبض ووجهو ” هاهو …

سليمان “مدو ليه ” : شرب هذا توگض معايا …

نوار : شوف وجهو وفمو بيض يمكن مواكلش …”تحنات عندو ” ايساف باش كتحس …

ايساف “الصمت كيحل عينيه ويسدهم ” …

نوار”شافت فسليمان برعب ” : خاص نديوه لطبيب وجهو ماشي تالهيه …

سليمان: ايساف عاوني ونوض تكا عليا نمشيو …”مابقاش جاوبهم ناضت نوار على وقفتها ” …

سليمان : عيطي لعساس يطلع عندي نتعاونو عليه ولا لومبيلونص …

نوار”تمات غاديا” : لا الاسعاف كتعطل اللهم نعيط لعساس “مخلاتش ليه فين يهضر نزل🦋🐺نور_الياسين(706)#فرصة_ثانيةsana mina🐺🦋

فاحدى المصحات القريبة من محل السكنى ديال ايساف كانت اول مصحة غايصادفو فطريقهم من بعد ما عاونو العساس حتى هبطوه بدون ميهضر اصلا سوفل باش يهضر مكاينش ليه يومين مذاق نعمة شيء طبييعي ينزل ليه ضغط …قدام المستعجلات فين دخلوه يفحصوه جالسين فالكراسا تما حدا الناس الي كيتسناو تما …حتى نص ساعة وخرج عندهم طبيب الي تما …

سليمان : امضرا دكتور ؟

دكتور : دابا مزيان نزل ليه ضغط من قلة التغذية …عطيناه خافض الحرارة مع سيروم مقوي …غادي يبقى هنا بينما كمل ليه سيروم يقدر يخرج …لكن غانعطيك فيتامينات وشي دوا وشي اناليز (تحاليل ) يديرهم ضروري واحد البيلون يديرو ويرجع عندي لكلينيك …

سليمان : شنو ممكن يكون عندو ..

دكتور : منقوليك والو حتى نتاكد اما دابا را مزيان…ملي يمشي خاصو يرتاح يومين …

نوار : دكتور واش شاك عندو شي حاجة “بخوف

دكتور : تحاليل روتينية ضروري منقدر نقوليك والو ابنتي …

سليمان : وخا شكرا …”ابتاسم ليهم ومشا رجع يكمل خدمتو حيث عيطو ليه لشي حالة مستعجلة جات اما هما بقاو يتسناو حتى كمل ليه سيروم ودخلو عندو لقاوه مغمض عينيه ومغطي باقي بتيشرت ديالو وشورط باش جا من دار …

نوار”جات حداه بقا فيها ” : ايساف …

ايساف “بدا يكمش عينيه باش يحلهم ” : اممم

نوار : كي بقيتي دابا شوية ؟

ايساف”حرك راسو ”

سليمان”دخل من عند طبيب الي عطاه لوغدونونص ” : نوار “غمزها ونطق بشفايفو بدون صوت ” عيطي لراوية …

نوار : منقوليها والو ؟

سليمان : لا بلاش من احسن …

نوار : ايساف تبغي نجيب ليك متاكل ؟

ايساف”الصمت” …

شاف فيها سليمان وغمزها تخرج غير خرجات ديك ساعة مشا عندو ووقف عليه …

سليمان : ايساف شوية دابا ؟

ايساف : اممم شوية “بصوت ضعيف ” فففف

سليمان : الى مرتاح نتحركو لدار تاكل ليك بعدا باش تقدر توقف …

ايساف “دار ايدو على جبهتو ” : لا لا مفياش بغيت غير نعس …

سليمان “ربع ايديه كيشوف فيه ” : ايساف …

ايساف “هز ايدو شير ليه بمعنى شنو ” …

سليمان : مالك ؟ شنو ضارك ؟

ايساف”رجع غمض عينيه وحك شنايفو بسنانو وسكت منطق بوالو حدو تنهد تنهيدة طوييييلة ”

سليمان : شنو ضارك …هضر قول اش عندك …

ايساف : مضارني والو سليمان …واخا يضرني شكون غايسمع ليا ؟ شكون غايفهم ؟ شنو غايقولو سوا الله ياخذ فيك الحق ا ايساف …

سليمان : يمكن طريقة باش كتهضر فهموها هما غلاط …يمكن الي كتحس بيه كتوصلو بطريقة غالطة …

ايساف”ضار شاف فيه ” : الي قلتو كيسميوه طيش الي عبرت عليه كيسميوه ضلم …مهما قلت وعبرت مهما وصلت شنو بغيت مكيبغيوش …

سليمان : شنو بغيتي وماحتارموهش ورجعوك ضالم ؟

ايساف “الصمت ”

سليمان : مابغيتيش الولاد؟

ايساف : مابغيتهمش لوقت مؤقت انا شخص راسي مهازوش فواحد الوقت كنت بغيتهم مع البنت لولة …

سليمان : وثانية مالها ماعليهاش الله ؟

ايساف : ثانية تگدمات ف شخصيتي الي تبدلت من ورا شمتة …غاتقول وليت اناني وهي معندها ذنب …

سليمان : علاش علقتيها بيك ؟

ايساف : ماعقلتهاش بيا فواحد الوقت سترتها ومن بعد عذبتها وضلمتها وفواحد الوقت عجبتني وبغيت نبدا معاها من جديد محدنا مزوجين مبغيتش نطلقها الى تفاهمنا وبغيتها نكملو الى بغيتها من بعد عاد نجيبو الولاد …انا انا عارف راسي مبقيتش غانقد عليهم واحد الفترة الي نفسيتي عاد بدات ترمم معاها ماشي منعتها عليهم بمرة …

سليمان : وهي معندهاش ذنب جابو ليها الله …

ايساف”ضار وعوج ليه راسو ” : هههه الله يهديك اسليمان راها كانت كتلعب بالفنيد وعيييت نحذرها مسمعتش …

سليمان”كمش فيه عينيه ” : المعنى ؟

ايساف : بغات تشد ضد …منكذبش جرحتها فاش قلت ليها كون مع البنت لولة منبغيهاش طيحو جاتني فلحضة استفزاز والقصد انا قصدت لو كنت انسان عادي ممجروح موالو اما لو نهار نبكون مستعد لولاد معاها اناااا غانوحمها بايدي وميخصها معايا خير ..راني عارف راسي كيداير …

سليمان : يمكن طريقة باش هضرتي وصلتيها بطريقة الي كلشي فهمها جارحة …

ايساف”هز فيه عينيه مغرغرين ” : جارحة وجرحت الي متستاهل وهاني كنخلص ونتمنى هادشي يبقى بيناتنا 🦋🐺نور_الياسين(707)#فرصة_ثانيةsana mina🐺🦋

يومين دازو من الايام… ايساف الي كان مريض ولا شوي وواخذ يومين راحة مشات عندو راوية طلات عليه وبقات حتى وجدات ليه مياكل وتاكدات انه ولا لاباس عليه وخا باقي منطاوي على نفسو هضرة قليلة بالحساب باش كيهضر وصافي مبقاش كيكتر الي قالتها ليه يقول اه وصافي غير باش يسلك ….رجعات من عندو فطريقها خذات فريز من سوبر مارشي وخذات واحد معلب وخا ممزيانش لمراة الحامل ولكن كوميم غير باش تحيد ليها النفس الي موحمة عليها …وقبل فدار ايساف استغلات دخولو يدوش ومشات لحوايجو الي عاد حط هزات تيشرت ديالو خشاتو فميكة ودارتو فصاكها تا خرجات من عندو …وصلات لازرو ودخلات فاتجاه الفيلا حتى وقفات كانت قريب العصر ياذن …دخلات كتزرب لقاتها فجردة هي وجاد كيضحكو …

راوية : صفية جلستي هنا …

صفية “مسحات عينيها من دموع ضحك ” : ههههه اه عييت لفوق …

راوية “حطات ليها فريز قدامها من بعد ما دازت غسلاتو وحابتو فطبسيل وحطات المعلب تاهو غسلات ” : شوفي هذا جبتو ليك …

صفية “طلات عليه وهزات فريزة كلاتها وهي تزيدها وحدة وصافي حبسات ” : زوييين …

راوية “جالسة حدا جاد شافت فيه ورجعات شافت فيها” : ماهواش ياك ؟

صفية “حدرات راسها بغات تبكي ” : لا …

جاد : هانتي تقدري تديري ليه سنيدة وخليه يبات فيها ولا فحال تبغي ديريه كونفيتير وكوليه …

راوية : درتهااا جربناها …

جاد : ديريه گديد ملحيه…

طرطقو بزوج بضحك تا ضربات ليه راوية قرفادتو بضحك …

راوية : هههه الله يمسخك …عرفتي شحال قلبت ولقيت هذا ولاخور دابا بقا غير كونفيتير …

صفية : ماشي هو …

جاد : باينة عندها باربي فكرشها شلا فريز …

صفية : فحال والو بنت هههه …

مزالين كيضحكو حتى صونا لراوية تيليفونها وهي تشوف الاسم لقاتو ياسين الي كيوصني ليها …

راوية : ياسين !!

ياسين “طلق سينيال وضار وشاف جيهك شاشة زاد فصوت باش يسمع ” : راوية فينك ؟

راوية : انا فالدار …

ياسين : عندي اجتماع ديال فرع بنك ديالنا ففاس ،،خرجي عندي انا قربت عندكم …

راوية : وايلي جيتي لازرو ؟ واخا هاني خارجة …

قطع معاها وناضت على وقفتها مشات كتجري جيهة الباب حتى بانت ليها طموبيلتو داخلة بلاصاها وخرج منها وضار جيهة الكوفر هز واحد صنيديق بيض صغير هزو بين ايدو وضار تا سد الكوف خلاه كينزل وتوجه ناحية راوية ال لحقات عندو …

راوية “باس ليها راسها” : على سلامتك اولدي …عاش من شافك …

ياسين : الله يسلمك …موجودين ولا غير وحدك …

راوية : كاينة غير انا وجاد وصفية ايلاف باقي لهيه راك عارف وايساف را ففاس عاد جيت من عندو …

ياسين: كيبقى شوي ؟

راوية : شوي شوي وصافي …منعرف مالو …

ياسين : خليه بخاطرو …”حك لحيتو ضار كيشوف لهيه ورجع نطق ” فين مرتو ؟

راوية : راهي لهيه هي وجاد يلاه دخل تشرب اتاي …

ياسين : واخا …

تمشات سبقاتو وهو تابعها تا وصلو عند صفية فين جالسين وحط قدامها هذاك الصندوق لقا عليها سلام وتسالم مع جاد …

ياسين “كحز ليها صندوق ” : شوفي هذا …

صفية “هزات فيه عينيها باستغراب ” : هااا “نعت ليها بعينو جيهة صندوق “واخا احم “حكات قرفادتها وهي تجر صندوق وفتحاتو غيييير فتحاتو وهي تدير واااحد شهقة فحال شي وحدة صغيرة جبتي ليها شكلاط الي بغات فحال شي عطشانة ورويتيها من بعد عطش طوييييل وشحفة …هاد الاحساس وهاد شعور ولو نوصف ليكم مغاديش تعرفوه ولا تحسو بيه سوا الي دازت بتجربة الوحم وحم على حاجة عقلك غايخرج عليها …هو الي وقع لصفية فاش شافت داك فريز بمواصفات الي بغات …

صفية “غمضات عينيها كتبكي وتبكي وتشهق ” : الله ياربي ياربي ياربي يااااااااااربي يرحم من رباااااك …

راوية “عينيها غرغرو ” : ويلييي منين جبتيه …

ياسين : واش هو ؟

صفية “ماعرفت تاكلو ولا تشكر ياسين ولات غير كتشهق ” : اهى اهى هو هو …

ياسين : تهدني وكولي بخاطرك را موجود …”غير قالها ليها وبدات تخشي فوجها وتشهق تا بغات توحل ليها”

صفية “مشات لايدو بغات تبوسها ليه حتى خطفها” : نمووووت نموت ومنسا خيرك اه🦋🐺نور_الياسين(708)#فرصة_ثانيةsana mina🐺🦋

واحد شعور سرا لراوية من شافت شنو جاب ياشين وصدمة انه جابو بمواصفات الي بغات صفية كيفاش جابو وكيدار ليه هو الي عارف …لحمها تبورش عليها بداك المنضر …رغم انه قاصح الا ان ياسين واحد القلب عندو بيض لون ثلج وقاصح بقصوحية ثلج وبارد ببرودة ثلج …بقات كتشوف كانت غاتبكي …ضارت عندو وكحازو خلاوها تاكل وجاد كيعطيها تمسح ب الكاغط ديال بابيي الي تما …

راوية “مسحت عينيها ” : منين جبتيه …

ياسين “دار ايديه على نصو كان داير كاسكيط كحلة حيدها تا قاد شعرو رجعو لور ورجعها عاد نطق ” : نهار الي قلتيها وصيت عليه خلاوه برا ف درجة الحرارة سخونة حتى طاب مزيان …”شاف فساعتو ” عندي شي خدمة ففاس وجيت لهنا نعطيه ليك ونهار تجيو غاتلقاه راني موصي الحنانة …وقت الي جابو سيد تخبيه ليها ….

راوية “قربات وحطات ايديها على حناكو ” : سير الله يرضي عليك اولدي الله ينور طريقك كي نورتينا وفرحتينا اولدي …

ياسين : امين …هادشي عادي من الخير موحمة مرفوع عليها القلم …

راوية : غذا ان شاء الله هاحنا عندك …

ياسين : الى فيكم ميرجع معايا عشية …

راوية : مزال خاصني نقاد شي امور هنا عاد نتيسرو عندك …

ياسين : مرحبا “شاف فساعتو وكمش عينيه رفع حاجبو ” غادي نتعطل نخليكم دابا يلاه نوصل لفاس …

راوية : غادي ترجع لفيلا لهيه ؟

ياسين : لا موحالش من تم لتم مزال عندي نرجع …يقدر ندوز لشركة نشوف العمام تما ونرجع …”بقا كيهضر معاها حتو استاذن طمن على صفية وركب شيارتو وزاد شدها طوالة وطريق وحدة تالفاس مشا الاجتماع ادي كان مقام تما فاحد فروع البنك الي تابع ليهم وتغذاو عاد فطريقو شد الطريق لشركة …الي كانت فهاد لحضة فيها نوار مع يوسف جات باش تعاونو ففواتير اخرى …

يوسف : صافي ناضية دابا غير نخرج ؟

نوار”كتحك فجبهتها” : اه غير سير …

يوسف “كمش عينيه ” : واش بيك شي حاجة بنتي ؟ مالك ؟

نوار”هزات فيه عينيها” : لا لا مفيا والو غير كنفكر اينا وراق نبدا ههههه

يوسف ؛ غييير بشوية عليك …”حركات ليه راسها وخرج هو مشا على برا يحضر لواحد الاجتماع مخليها خشات راسها فواحد الملف بداتو وانغامسات فيه دازت شي نص ساعة وهي كتطابي

وكتحس بشي دوخة كتمشي وتجي وتكمش عينيها هزات كاس الما شرباتو وعاودت رجعات ليها شوي حسات بخنقة وصدرها كيضرها …ونفس ديالها دياق واحد لحضة ناضت وقفات ومشات جيهة شرجم تشم الهوا حاسة بخنقة وبغات تبكي مودها خسر ….

حتى مبقاتش كتحس وهي طيح طيحة وحدة كتركل وايدها تسرحات لهيه كتركل وتركل وشكون حس بيها …عينيها تقلبو جاتها فحال حالة صرع فحال حالة كيف كنقولو ضرورة …كتركل وتركل وشكون جاب ليها الخبار تشوفي منضر ديالها يضرك خاطرك ….

دخلو خطوات لمكتب ديال يوسف حتى تسارعو الخطوات وتحناو عليها كيقلب فيها مصدوم من المنظر قدامو من عند الله ربي حضر ليه عقلو وهو ينوض مشا لغطاية ديال قرعة تما وتحنى ومع راسها كيتهز ويتحط ويتخبط مع لارض (الي فيهم صرع غايعرفو والي حاضرين ليه غايعرفو صرع لاعصاب وصرع لاخور …)جلس وسرح رجليه وحط ليها راسها عليهم بقا كيخبط على فخادو باش ميوقعش ليها ارتجاج ولا شي حاجة من قصوحية طابي ولارض ….دار لييها غطاية في فمها لكن كانت صغيرة مالقا ميدير سوى انه عطاها جنب كف ايدو خشاه ليها حتى عضاتو ليه تفاديا في حالة صرع ماتصرطش لسانها …وليد لاخرا شد ليها ايديها وهي تزييييير على ايدو …

ياسين “قرب راسو على جبهتها وغمض عينيه وبدا ” : بسم الله الرحمن الرحيم الله لا اله الا هو الحي القيوم لا تاخذه سنة ولا نوم له ما في السموات وما في الارض ….

بقا يقرا عليها اية الكرسي وهي كتركل حتى بدات كتهدن شويييي بشويييييي وايدها مزيرة على ايدو حتى سكتااااات وحبسااات …وهي طلق ليه سنانها من ايدو لقاها دايزة بدم ومحفورة ليه ….منظر كيضر فالخاطر ومنظرها وهي كتصرع هاكاك بالاعصاب كيقطع القلب …اما هي مشااات محساتش بالمحيط اشنو فيه وشنو واقع …

ياسين : ششش نوار …

نوار”نزل عليها العرق مجاوباتوش حيث غابت عالعالم ”

ياسين “بقا كيشوف فيها كيفاش تدنات وتهدات طل عليها لقا كسوة طلعات ليها شوي سترها خلاها مؤقتا هكاك تاتهدن مزيان عاد تمشي لطبيب…حيث باقي كتگمز (يعني تتقفز) دار صباعو على فمو كيتسناها تهدن” …: ضلمتي وعذبتي وهديتي راسك وكترتي على راسك فوق طاقتك …الله يشافيك ويعطيك حياة حسن من الي فاتت …”مسح على عينيه وتنهد ” لا حول ولا قوة الا بالله …”وبقاو بزوج هي مجبدة

وراسها على فخادو وهو كيتسنى فيها تاتهدن …

وعلى هاد اللوحة المؤثرة ….

🦋🐺نور_الياسين(709)#فرصة_ثانيةsana mina🐺🦋

بقات هكاك راسها فوق رجليه حتى تهدنااااات واحد خمسة دقايق وهو كيشوف فيها هكاك مسكينة حالتها تقطع القلب فداك المنظر الي حضر ليه لاول مرة مزيان المرات فاتت عرف انها طاحت بكريز وفالمرة الي رجعت ليها وهي فالانعاش كان واقف كيتسنا حتى توگض لكن باش يشوف الحالة مباشرة كانت هادي هي اول مرة …

ياسين”حط ايدو على جبهتها لقاها بدات كترتافع درجة حرارتها ..” : نواار …”نطق بشوي مقرب ليها لكن لا مجيب لندائه ..”

مع غاينوض باش يهزها يديها لطبيب دخل يوسف …

يوسف : نوار بن”وقف مشوكي من المنضر الي قدامو هي مجبدة وراسها فوق رجلين ياسين وياسين هز فيه عينيه كانو حمرين …” نوار م مالها ؟؟ نوار ؟؟

ياسين “هز ايدو ” : ششش تهدن ايوسف غير تهدن نوبة كريز …حضر معايا عقلك الله يرحم باك …”ولا دورها على جنبها ليسر وغطاها وليد الي كانت شادة فايدو مزيرة عليها دورها تاهي وقادها “…

يوسف “صرط ريقو مسكين ضرباتو صدمة مع تلفة ماعرف مايدير ولا كيدور بجنابو وتالفة بيه دنيا وصعييييبة الكبدة وخصوصا يوسف مع كبدتو ولا يدور ويلالي مفاق حتى ضربو ياسين بكتفو كان هاز تيليفون كياكد على الاسعاف…

ياسين”جهد صوته ” : تحرك ايوسف حضر عقلك …

يوسف : هااا ..هاني هاني ..الله ياربي واش هذا ياربي مالها “دار راسو بين ايديه …”عاد شي شوي جات لاسعاف ديال الكلينيك دغيا جاو هزوها وخرجو كاملين هو ويوسف …

بعد ساعة ونصف وهي فالمشفى …بدات كتحل فعينيها على سقف بيض….

نوار”حلات عينيها وكتحرك فراسها وايدها وهي تكها حتى كمشت عينيها ” : امممم …

يوسف “قرب ليها حيث كان واقف حدا شرجم الي فالغرفة ” : نوار فقتي ،

نوار”كتمطمط في فمها” : اممم شنو وقع ؟

يوسف : ماعقلتي على والو ؟

نوار”بنفي ” : والو …”حطات ايدها على جبهتها” ضرني راسي …

يوسف : جاتك سخانة وليني دابا مزيان نزلوها ليك …

نوار : بغيت نشرب ..

يوسف : واخا بنتي ..”باس ليها راسها ودوز على شعرها وهز الكاس ديال ما عند راسها ورك على البوطون تا تگعد بيها السرير شوي ومد ليها الكاس ”

نوار”هزاتو وهي تنتابه لسيروم فايدها…شافت فيه ” : علاش داروه ليا ؟

يوسف “قرب جلس حداها كيطبطب على كتفها” : غيبتي ووقعت ليك نوبة عصبية الشي الي خلاك متحسي بوالو حتى فقتي دابا طلعت ليك سخانة ولكن هبطوها وسيروم فيه مهدئ باش تبقاي مرخية وترتاحي حيث ابنتي معاطياش راسك ولعقلك راحة …

نوار : ما “هرب ليها صوت تا نضفت حلقها عاد قدرت تنطق لكن بصوت مرخي ” : ماعرفتش حسيت بدوخة وخنقة فصدري”حطات ايدها الي فيها سيروم على صدرها وبدات تحك ” هنا شوي ماعقلتش حتى لقيت راسي هنا …

يوسف “عنقها بجنب تا باس ليها راسها” : ودابا باش كتحسي ؟

نوار : شوي ضرني راسي …

يوسف : يكمل سيروم ونرجعو لدار يسرى كتسنى فيك شوي وهضري معاها …

نوار”حكات راسها” : عرفات …

يوسف : عرفات عرفات …”تنهد ” مالك ابنتي اش وقع ليك شنو ضرك …

نوار”حدرات راسها” : والله ماعرفت وماعرفتش علاش رجعات ليا النوبة عام باش مبقاتش جات ودابا رجعات …

يوسف : شنو عصبك ؟

نوار”الصمت”

واحد شوي مكاملاش زوج دقايق حتى دق الباب عطا يوسف الاذن وهو يطل براسو فيه كاسكيط كحلة مشات عينو نيشان ليها كانت متكية على كتف باها وهازا كاس كتشرب منو تبلل ريقها حتى حنحن ..وهي تهز راسها شافت فيه وخرجات عينيها من صدمة ديال شنو جابو هنا …

ياسين “كيتفحصها بعينيه “: امضرا شوية ؟

يوسف “شير ليه ” : دخل اولدي دخل …

ياسين “دخل سد بابا وراه وقرب حداهم ربع ايديه واقف كيشوف فيها بتمعن” : كيف بقيتي دابا ؟

نوار”شافت فيه بعينين ذابلين ” : شوية “حكات نيفها” باش عرفتيني هنا ؟

ياسين”عوج فمو ” : قولي شكون جابك هنا …

نوار “باستغراب ” : علاش نتا الي جبتيني ؟ “حرك ليها راسو بنعم…شافت فباها” مافهمتش كيفاش جابني ؟

ياسين : جيت نشوفهم فالشركة ودخلت لقيتك داخلة ف une crise d’épilepsie(نوبة صرع)

يوسف : دار ليك الاسعافات الاولية باش ميوقعش ليك شي مضاعفات لا ارادية خارج نوبة ..”شاف فيه ” الله يرضي عليه …

ياسين : وايلي يوسف …

نوار”باها كيهضر وهي كتسمع ليه حتى هزات فيه راسها ” : شكرا بزااف ياسين …

ياسين : هذا واجب عليا نوار ميحتاجش ت🦋🐺نور_الياسين(710)#فرصة_ثانيةsana mina🐺🦋

بقات هكاك حتى كمل ليها سيروم وحسات براسها مرتاحة لكن مرخية فيها كمية نعاس رهيييييبة …نوضها باها تا وقفات وهبطو لتحت بغا يخلص يوسف لقا ياسين سبق وخلص وقضى الغراض وعيط ليه يوصل عليه لتحت قدام الكلينيك فطوموبيل باش يرجعهم نيشان لازرو وداكشي الي كان بالفعل ركبات هي لور …

ياسين “جبد ساشية من حدا رجلين يوسف قدام وضار عندها مدها ليها وفنفس الوقت كيتفحصها بعينيه وجهها كلو حتى فمها الي كان شاحب”

نوار”هزات راسها من بعد ما كانت متكياه كتشوف فسقف طوموبيل الي دوزات فيها معاه طرقان ومشي ومجي وموسيقى ..وضحك” : نعام …

ياسين : كولي ليك شي حاجة حتى ضغط ديالك كان طايح من قلة الماكلة على ما قالت طبيبة …

يوسف : كولي بنتي وگضي راسك الله يرضي عليك …

نوار “مخسرة سيفتها” : وخا ناكل غي شوي والله مافيا …

ياسين : واخا ماعليش كولي علاش ماقديتي …

نوار : واخا …”حلات الساشية لقات فيها الشوا كفتة ومعاها فريت وصلاد كلشي اومبوغطي ومعاهم صوص وحداها خبز الى بغاتو ومعيلقة وفرشيط ديال ميكة فوسط بابيي ديال مسيح …دارت شبه ابتسامة خفيفة مشهياهم ولكن رغبة باش تاكل مكايناش مع سخانة الي طلعات ليها خلات مذاق باسل في فمها …

كلات غير علاش قدات قولي غير نقبات وجمعات داكشي وتكات على كوسان كتشوف وتشوف فطريق …حتى نعسااات …

ياسين”شافها من مراية ورجع شاف فطريق ” : نعسات …

يوسف”ضار عندها ورجع شاف فيه ” : ترتاح شوي تريح راسها …

ياسين : عصبتها شي حاجة ؟

يوسف “عوج فمو ” : شكون عرف مالها …كانت عادية كضحك وناشطة خليت ليها الخدمة ومشيت خرجت لورشة عند دراري رجعت لقيت الي قلتي ليا …

ياسين “مركز فطريق كان قرب لدورة ديال فيلا ” : اي كان كيفما كان تحاول على راسها صحتها هادي مفيهاش لعب …غادي تزيد تمرض راسها وتمرضكم معاها كتر …الي شفتو وحضرت ليه كيضر فالخاطر تكون كيما كنتي …

يوسف “دوز على وجهو وهو كيتنهد ” : والله ولدي معرفت مندير دابا تعاود كلشي من جديد رجعت كريز تاني هادشي مكيبشرش …نوصلو ونشوف سليمان شنو يدير …

ياسين : كيبقى حسن وتشوف طبيب محلف سليمان مزال كيقرا …

يوسف : علاش ؟

ياسين : باش يقدر يعطيها دوا تبعو هاد الحالات عندهم …خاصها مختص فنوبات الصرع الي عندها …

يوسف : غذا ان شاء الله نشوفو الي درنا معاه فالكلينيك …

ياسين : حاول فاقرب وقت ايوسف فاقرب وقت …

يوسف : لا متوصينيش ميمكنش نخليها تاني ..

ياسين “خرج تنهيدة عميقة ” : الله يجيب الشيفا

طلق سينيال وضار جيهة الباب حل ليهم العساس قبل ميوصلو ضار سلم عليه من شرجم ودخلو كان يوسف فيق نوار الي ناضت وعينيها ناعسين عيانة حل ليها الباب خرجو عندها يسرى مخلوعة عليها عنقاتها بجنب ووصاها باش تطلعها فوق تنعس فبيتها …

ياسين”رجع كاكسيط راسو ودار نضاضر شمس ” : سي يوسف ميكون باس …هو هذا خاصني نمشي باش مكان علمني شنو درتو …ضروري تعلمني متخلينيش مشطون …

يوسف”بقا كيشوف فيه عاد نطق ” : لا كون هاني باش مكان …

ياسين”ضار شاف لهيه ورجع شاف فيه ” : في امان الله …

يوسف : غادي ولا ؟ دخل تعشا وسير …

ياسين : لا غير بصحة يلاه نشدها طريق وحدة نوصل بكري شوي …

يوسف : سلم على دار وباش مكان بيناتنا تيليفون فاش ندوز نجيب لحاج ديك ساعة …

ياسين : الى مكنتيش مسالي ولا شي حاجة علمني الى مجبتوش انا كاين من يجيبو …

يوسف : الى مقدرتش غايجيبو صهيب غير تهنى ماتمشيش تال كازا وتم جاي وعندك خدمة وتمارة هاد راس عندك شحال جهدو …

ياسين”عض على شنايفو دغيا ورجع هضر ” : راسي هاز وهاز وهاهو هز تاني الله الي عالم بيه وبالخاطر والقلب …يدير الله خير وكان …”تسالم معاه وسلم على دار قبل شافهم وخا مخطوف …ركب فسيارة وتم غادي وهو يحل زاج وطل على يوسف ” : يوسف ….

يوسف : انعام اولدي …

ياسين “غمض ليه عينو وحلهم ” : تهلى تهلى فيها بزاف …كيبقى المكتاب وليني تهلى وصافي …

يوسف : توصيني فنوار بنتي …

ياسين : منوصيكش عارف …

يوسف : في امان الله …”كسيرا ياسين خرج من الفيلا مخلي يوسف متبع ليه العين حتى خرج وشد طريق طواااالة حتى خذا🦋🐺نور_الياسين(711)#فرصة_ثانيةsana mina🐺🦋

طول الطريق الي شد وصلات التمنية ديال ليل لقاتو مزال فاول طريق باقي موصل حتى لرباط …طول ديك الطريق وهو كيفكر في حالتها الي شاف وحضر ليها …حتى من هضرتو مع يوسف كان كيهضر غير بزز رممبينش انه بصح ضراتو فخاطرو وعزات عليه …صونا ليه التيليفون كان فؤاد …

ياسين : الوليد …

فؤاد : فطريق ؟

ياسين : قربت ندخل رباط …

فؤاد”عقد حجبانو ” : يلاه ساليتي ؟

ياسين : ساليت صباح تعطلت غير مع يوسف …

فؤاد : خبار الخير ؟

ياسين”ساط دخان الگارو ودوز على وجهو بتعب ” : نوار “قالها بصوت تقيييل وشبه مسموع ”

فؤاد : شنو مالها ؟

ياسين : رجعت ليها كريز ابيليبسي (نوبة صرع )

فؤاد : شنووو ؟؟؟

ياسين “غمض عينيه بتعب حتى هز ايدو ورجعها ” : تت .”عاود ليه شنو جرا بتفصيييل الكامل كيعاود وياسين كيتحسر على الي شاف وكيرجع بيه تفكير لواقعة الي وقعات وكيزيد يتقهر عليها …”

فؤاد : لا حول ولا قوة الا بالله … يوسف ؟ وهي كيبقات ؟

ياسين : طلعات ترتاح يوسف وصيتو غذا يديها لمختص حتى فالكلينيك را عطاوه شنو يدير ربما غايرجع عند المختص الي تما فالصباح …

فؤاد : لا اله الا الله ..”حك لحيتو بقلق عليها ” قطع نهضر معاه دابا …

ياسين : واخا …

قطع معاه ورجع زاد فالسرعة شدها طوالة موقف ما والو حتى من العشا متعشاش كاع دوزها غير كماية فطريق حتى وصلات ربعة ونص ديال صباح لقاتو دخل لدوار ومشا مع البيست تا وصل الفيرما ودخل

لقا صهيييييط غيييير العساسة الي كاينين تما سلم عليهم من بعيد ووصاهم يردو البال شول على سالم قالو ليه بالي جا طل ومشا كيوجد لسبوع الولد البكر الي تزاد عندو وكانت ولادتها طبيعية ولقات عناية طبعا المصحة غاتلقاها مادام مخلصين فلوس …عطاوه الاخبار وعطا تعليماتو …عاد دخل دار لقا صهييييط ناعسين …طلع نيشان لبيتو حيد حوايجو وتلاح نعس عريان ممغطي موالو باغي غييير يحط راسو الي عيا وهو طول الطريق كيفكر …الي حتى صبح الصباح حتى من اذان الفجر ماسمعوش مع نعس اذن ديك ساعة …

صوت الرشاشة مطلوق عليه نازل الما مع كشكوشة الباندوش …كمل وخرج لبس بينوار ديالو وشعرو خلاه هكاك منشفوش حدو خربقو بايدو تا ساس منو الما عاد خرج من دوش مع دقان نيشان …

ياسين : الحنانة ؟

يامنة : انااا هههه

ياسين : دخلي ميمتي …

دخلات كطل عليه مبتاسمة قربات لعندو شد ايديها بزرج باسهم ليها …وهي كتشوف فيه وتضحك …

ياسين : توحشتيني ؟

يامنة : ديما البكر ديالي ديما …

ياسين : الله يخليك ليا …

يامنة : معاش وصلتي بارح ؟

ياسين : معاش وصلت ليوم ماشي البارح …ربعة ونص هكاك وصلت ونعست الفجر مسمعتوش …

يامنة : ياك بعدا وصلتي مزيان …كي خليتي نوار قاليا فؤاد عليها …

ياسين : خليتها طلعات ترتاح …

يامنة “بحزن ” : ياربي وفين كانت مخبية ليها هادشي …

ياسين”الصمت”

يامنة “شافتو ماجاوبش مازادتش هضرت عليها ” : انا شوي ونهضر مع يسرى ..احم نخليك تلبس ياك ونزل تفطر …راوية هضرات معايا غاتشد طريق من ورا ضهر …

ياسين : على خير ان شاء الله …نصلي ونزل عندكم …”باس ليها راسها وهي تخرج غيييير خرجات وهو يكمش على ايدو زير زير زير حتى تسقطات من دم وهو يطلق انفاس سخوووونة عاد مشا لبس حوايج تيشرت وشورط حيث اليوم الجمعة ممشاش الخدمة عندو راحة حيث كان عندهم اجتماع وطريق وداكشي عطاوهم راحة لبعضياتهم ….

صلى الصبح وهز القران قراه شوي وسدو وناض هز تيليفون وباكية الكارو وخرج من البيت نزل عندهم لقاهم مجموعين ومعاهم فؤاد …صبح عليهم وجلس كبات ليه اتاي …

الحبيب : امتا جاي جدي ؟

ياسين : وسط سيمانة …

الحبيب : نقدر نجيبو انا الى مامشاش يوسف …

ياسين : يقدر صهيب غادي يجيبو هو تاهو غايمشي مع يوسف لكازا …بلا متشد طريق..’

الحبيب : لا نمشي ماشي مشكيل غير ساعتين من مراكش لكازا …

ياسين : ساعتين بالفم …من هنا ديك ساعة يبان البلان …

الحبيب : الله الله عليها …

فازرو كانت واقفة قدام الباب ديال بيتها لابسة وموجدة راسها حتى جات يسرى ويوسف خارجين من البيت …نزلو بتلاتة بيهم لقاو سليمان الي مشا معاهم وطلعو لفاس نيشان لمصحة فين كانت …

نوار”لسليمان ” : شنو غادي يقوليا ؟

سليمان “سرح ايدو ورجعها” : ضروري سكانير عاد تحاليل الي دارو ليك عاد ندخلو عندو يشوف معاك شنو ممكن يعطيك بالنسبة لملف ديالك وصلني البارح فالفاكس من عندو دكتورة ماغي (طبيبة الي تبعات معاها تما ) هي غاتكون على اتصال معاه تقدري ترجعي دوا الي كان عندك …

نوار”بقلة حيلة” : تاني ؟

🦋🐺نور_الياسين(712)#فرصة_ثانيةsana mina🐺🦋

بالفعل هضرة سليمان كانت على حق ملي وصلو لعند طبيب المختص فحالات الصرع والاعصاب كانو على موعد معاه فالمصحة نيت …عطاه سليمان الملف الخاص بيها الي فالمانيا مع الدكتورة الي كانت متابعة حالتها فاش جات لالمانيا واتاصل بيها دارت تحاليل وفحوصات وسكاينر تقريبا نهار كلو وهي تحت تاثير الفحوصات …في المكتب من بعد ما كملات دخلو عندو بربعة بيهم …

الطبيب “كيقرا فالملف وتحاليل ونتائج …وتقابل مع الشاشة الي داير فيها فحص سكانير ” : مدام نوار …

نوار : احم نعام …

الطبيب : مالك ابنتي على هاد ضغط كلو …علاش ؟

نوار”هزات كتافها شافت فباها ويسرى وسليمان ” : مماليش ممضغوطاش …

الطبيب”دوز على لحيتو ” : بنتي مغاديش نكذب عليك …الحالة الي عندك مقارنة مع الملف الي قدامي بحسب حالة الي كنتي فيها قبل عام …ضاغطة على راسك بزااف تفكير كتفكري بززف …علاش ابنتي علاش ؟ كتفكري بزاف …

سليمان : ممكن بحسب الطب النفسي الي كانت متبعة عندو تما مشكيل عندها مكتواجهش الي خاصو يتواجه كتكبتو فخاطرها …

طبيب”خبط فوق المكتب حتى قفزت ” : هذا هو المشكيل علاش كتردو لخاطركم شفت حالات وحالات من حالتك وسباب الاول والاخير هو كترة الضغط ابنتي ماشي من ناس كترة ضغط كديروها لراسكم …نصيحة الي غانصحك الى مابغيتيش الحالة ترجع ليك …

الفنيد غادي ترجعي تاخذيه كل ربعة وعشرين ساعة حبة …والاهم خوي الي فقلبك ورفهي على نفسك ابنتي ونفسي خاطرك حيث الخاسر الاول والوحيد هو نتي …من غير هادشي غادي تكرفصي معاك حتى واليديك …انا هاد النصيحة لاخرة من شخص فمقام باك عاش تجارب ودازو على ايديه حالات اما كطبيب مختص دوا تبعيه كيف قلت ليك ….

نوار”حركات ليه راسها ” …

طبيب : هادشي الي قلت ليك نتمنى متاخديهش عبث …

من بعد هاد الهضرة الي لا يسرى جاوبت لا يوسف لا سليمان خلاو طبيب هو الي قال وكفا ووفا هضر معاها اولا كمختص وثانيا كشخص شاف حالات وتعايش معاها ومانصحها غير لمصلحتها …كتب ليها لوغدونونص كملو معاه وخرجو كاملين شدو طريقرجعة لازرو….

واقف قدام البيت الي فيه الشهلة (الخيل ) كيدوز عليها بايدو على شعرها ووجهها وهي كتحرك وتمشي وتجي …صونا ليه تيليفون وخرج من الاسطبل كيهضر حتى بانت ليه يامنة جايا هي وفؤاد متابطة دراعو ومعاهم راوية الي وصلات فالليل ديال داك نهار …اما واحد الحبيب طلع لمراكش فين الله واعلم مشا مكسيري …دازو يومين اخرين …

يامنة “شافت فيه ” : جيتي من الخدمة لهنا …

ياسين “ضرب ليه فؤاد كتفو ومشا جيهة الشهلة هو وراوية ” : يلاه وصلت غا دابا …

يامنة : كليتي شي حاجة بعدا ؟

ياسين : مزال نبدل وناكل شي حاجة كاين ميتكال ولا ؟

يامنة : موووجود اولدي خاص غاتاكل ..

ياسين”شاف قدامو ونطق ” : خاصني نهضر مع يوسف …

يامنة : علاش ؟

ياسين : بعد غذا جاي با يعطيني الخبار باش مكان نتحركو …

يامنة : اه دويت مع يسرى قالت ليا الليلة هو طالع لكازا …وهضرت مع نوار سولت عليها تاهي قالت ليا نفس شي …

ياسين “شاف فيها ” : كيف بقات نوار ؟

يامنة “ابتاسمات ليه ” : قالت ولات شوي عطاها ترجع لدوا الي كان عندها …

ياسين “سكت تا سكت وهز عينو مع شمش كمشهم ” : حالتها كضر فالخاطر …حسن الي اذاها تبعد عليه …

يامنة : كتخبي فخاطرها حتى خرجات على راسها …الي وصفتيه ليا ولدي را صعيب وانا غيير سمعتو اما فاش نشوفو كتر …جاب الله كنتي ومحضر عقلك تا عاونتيها …

ياسين “حرك ليها راسو ”

فهاد اللحضة وصلات واحد السيارة دخلات من بعد ما حل العساس ونزلو منها وراهم فين كاينين كاملين …ومشاو فاتجاه فين تابعين الخدام الي وراهم فين تبنى الاسطبل ديال الخيل …

يامنة : ايه اولدي …وفين غادي مسافر من بعد مايجي با ؟

ياسين : عندي مشية لفاس ثاني …

يامنة : امتا ؟

ياسين : من بعد مايجي بّا بيومين من ورا الصدقة ان شاء الله …

يامنة : غادي تبقى بزاف ؟

ياسين : لا غير ليلة نبات ونرجع “رجع كيشوف قدامو ونطق ” فاش نرجع بغيتك ديري يدك فيدي نتي والوليد وخطبي معايا واحد بنت الناس هنا فالدوار …

يامنة “حلات فمها ” : كيفاش ندير ايدي فايدك ونخطب …م مافهمتش ؟

ياسين”شاف فيها رافع حجبانو” : كيف كيديرو ناس اميمتي “رفع حاجبو ” شنو المشكيل ؟ الحلال هذا … …

يامنة : نخطب ليك ؟ …

ياسين “عوج راسو ” : وايلي الحنانة!! هوالحق حق وهادي فيها سؤال وشك ؟ “شد ايديها بزوج باسهم ونطق ” من استطاع منكم الباءة فليتزوج …كنضن فهمتي المقصود …”والحياة فرص …

وعلى هذا ا🦋🐺نور_الياسين(713)#فرصة_ثانيةsana mina🐺🦋

هل حان وقت وداعنا الان ام انه مجرد تمهيد ليبداية الوداع الابدي …هل سنلتقي بصفة ابنة العم وابن العم ام سنلتقي بصفة المنفصلين من الزواج ام المنفصلين بالقلب ام ماذا …هل حان وقت وداعك يا حبيبتي ؟ هل حان وقت وداعك يا حبيبي …

بقات كتسمع ليه وفنفس الوقت مذهولة ومصدومة من هضرته ….

يامنة : ولكن…اولدي شكون باغي تخطب فهاد الوقت …

يلاه كيهضرو حتى سمعو صوت النداء كينادي باسم ياسين الي هاد الاخير ضار يشوف شكون عيط ليه حتى وقفو علينيه على زوج ربعة الناااس الي واحد منهم شاف فيامنة الي ضحكات وفرحات بالقدوم ديالهم وزاد نورو عليها الجمع ونورات افيرما من بعد ماكانت شبه ميتة …

ياسين : يوسف !!

يوسف “تقدم هو ويسرى واشرف وعلي الي جاو معاهم ..” : مرحب بينا ولا تجينا فراس هههه

ياسين “عوج راسو زعما وايلي من نيتك ” : وايلي نرحب بيك فدارك ..”مشا تسالم معاه بعناق وشاف فيسرى الي كانت مبتاسمة وعينيها مغرغرين فنفس الوقت ” الخالة ..

يسرى “بصوت مشحرج ” : ياسيين …

ياسين “قرب ليها وقبل مسح ليها واحد دميعة بصبعو وقبل جبينها ” : نورتي الدار بوجودك وصتك الخالة …

يسرى : الله يرضي عليك …

يامنة : الله وخير مدرتي ايوسف فرحتينا بمجيتكم …”حابسة دموع ” يووسف هههه

يوسف “شرع ايديه وقرب ليامنة وقبط راسها باسو ” : تي را الفجلة منردهاش فوجهها …وايلي …

ياسين : ياك اسي حنا معندنا وجه !

يوسف : هههه لا لا حاشا ولدي “حنحن ”

اشرف “قرب تسالم مع ياسين وعنقو ” : خويا ياسين …

ياسين : عالسلامة نتا عاد جاي ؟ مالك مجيتي مع الوليد ؟

اشرف.: وحق الله مبغاو يطلقوني فشركة كان شي فويت فبوسط شركة يومين وانا بيرمانونص …

ياسين”خبطو لحناكو بشوي خبطة رجال ” : هكاك صبر ودمر باش تكرد مزيان هادشي غير البدية منبغيش شكوى والبكا …ترجل سمعتيني “خنزر فيه ” خوتي نبغيهم نفس الحارة …

اشرف : كون هاني رجولة اخويا …

علي”تسالم معاه تاهو ” : انا را لقاوني غا فطريق فمراكش وجابوني معاهم راك عرفتي فين كنت …

ياسين : قضاو غراض بعدا ؟

علي : خدامين …

ياسين : بالنسبة ل شيك لول را تصرف وقتما سالاو يدوزو لفلوسهم …

علي : يعمررر دارك …

ياسين : مرحبا …

رجع كيهصر مع يوسف اما يامنة دات يسرى دخلاتها عند الخيل توريها ليها وتبعوها دراري وبقا يوسف مع ياسين كيهضرو دردشة خفيفة ..

ياسين : كيبقات ؟

يوسف : مزيانة خليتها مع مينة عاد جات البارح تبقى معاها حيث خاصها هاد اليومين ترجع عند طبيب تكمل باقي تحاليل …

ياسين : الحالة نفسية هاد اليومين ؟

يوسف : وا “حك لحيتو ” اش نقوليك راها كتخرج تمشي مع سليمان دور وترجع فليل مبقيتش عطيتها خدمة باش متضغطش هاد اليومين ترتاح شوي …

ياسين”حدر راسو كيحرك فواحد الحجرة برجلو حتى نطق وهو مزال على ديك الوضعية ” : خاصها راحة الخاطر والبال اما راحة الدار والجلاس راها مرتاحة مخاصها خير …

يوسف “كمش فيه حجبانو ” : المعنى ؟

ياسين : خاطرها يرتاح خاطرها مزال عامر “عوج فمو ورجع نطق ” كيما كان يصفى خاطرها …

يوسف “تنهد” : يكون خير دابا نحاول معاها ثاني …”عيط ليه فواد فهاد اللحضة ” اخويا …

ياسين : دخل دخل شوف الشهلة الي شريت انا نمشي لدار نبدل عليا هاد لحوايج. ونتحمعو …

يوسف : واخا …

ياسين “تم غادي وهو يرجع عيط ليه ” : يوسف ..

يوسف”ضار عندو ” : اولدي …

ياسين : بصح نورتي ليا الفيرما وحليتي ترابها بقدام رجليك …لهلا يخطيك …

يوسف “ماعرف ميقول ليه الكلام الي نطقو معناه زويييين وعميق كيعني مكانة يوسف عند ياسين والي متزعزعاتش ابدا …رجع عيط ليه فؤاد وضار مشا عندو اما ياسين …

مشا دخل نيشان من الباب الي لور وطلع من لور البيت الفوق حيث كاينة صفية حشم يدخل من الجيهة العادية …دخل نيشان حيد القميجة لاحها فسلة صابون وحيد سروال دخل دار دوش خفيف دغيا وخرج لبس تيشرت وشورط

خلا شعرو عادي دوز عليه غير بمشطة مفيكساه بجيل موالو هز باكية الكارو وتيليفونو وخشا رجليه فكلاكيط ونزل تاني ضار جيهة لاخرا حتى بانو ليه جايين كاملين يوسف مع فؤاد كيهضرو …حتى دخلات طوموبيلة نوضات العجاج تما …

اشرف : الى مكانش العميم صهيب هذا نصرفق ياسين …

ياسين “شاف فيه رافع حاجبو ” : نعام ؟؟

اشرف “طار ونزل مشافوش فاش وقف حداهم ماعرف يهرب ولا يتخشا فعلي ” : شفتي اخويا مالين ضو اش كيتصوطا فيهم ؟ المخ …لا قربت ليك ندي تقليد ونتحاسب الى يوم الدين …انا مرفوع عليا القل🦋🐺نور_الياسين(714)#فرصة_ثانيةsana mina🐺🦋

دخلات طوموبيل تما نوضات الغبارية والعجاج حتى ولا كلشي ينش تما …كمش ياسين عينيه وعيط لعساس من تيليفون سول شكون جا وبالفعل كان صهيب الي جا هههه نزل من طوموبيل هو وسارة ومروان كانو تابعين يوسف …

يوسف : تا مالك باغي تقول هاني جيت ؟

صهيب : بغيت ندير الاكشن على اخر ايامي هههه”شاف ففؤاد سلم عليه هو لول عاد يوسف وياسين عاد العيالات الي تجمعو مع بعضياتهم ودخلو لحقو على صفية لداخل بقاو غير رجال …

علي : جيتي من فاس لهنا نيشان ؟

صهيب : كانت معايا سارة ومروان خوك وشديناها طوالة …تعطلت فمراكش دزت لمحكمة كانت عندي شي خدمة خليت سارة فالريسطو كتغذا ودزت قضيت غراضي ….نتا يلاه وصلتي ولا ؟

يوسف”مربع ايديه ” : واشي ساعة هادي …

فؤاد “نطق بصوته الخاتر المزعزع ” : دخلو من هنا “شاف فساعتو ” شوي وياذن العصر نمشيو لجامع …

صهيب : ايه نيت ندخل نتوضى …”مشا فؤاد سبق وتبعو علي بقا يوسف وصهيب غاديين ” غذا صباح بكري طالع لكازا تما عندي غراض على ود الشركة انا ويوسف ونجيبو معانا العميم …

ياسين : يعمر دارك …عندي اجتماع ضروري ملقيتش جهد …

يوسف : وحنا اش كنديرو را عمنا هذاك واجب علينا …

ياسين : عارف الي كاين …

تحركو كاملين دخلو لدار كاين الي توضى وكاين الي بقا شاد الوضو مشا ياسين طلع لبس سروال ونزل لتحت تحرك معاهم لجامع يصليو العصر جماعة اما فالناحية الاخرى فمدينة ازرو جالسة فوق الفوطوي فجردة متكية عليه وجالس حداها سليمان ومينة بقات معاها نجود تاهي اما نجوى والياس فتاهما شدو طريق طالعين لعند ياسين الفيرما …

مينة “كتشوف لهيه ” : شكون طوموبيل الي دخلت ؟

سليمان “كمش عينيه ” : واقيلة …

نوار”ضارت تشوف ” : ااه حسن هذاك …احم موسيو حسن …

سليمان : عارف عمي يوسف مكاينش ؟

نوار”هزات كتافها” : ماعرفتش…

نزل من سيارة داير نضاضر شمش جاي بلباس فاش كان فالخدمة كلاس هاد المرة فالكحل …دار نضاضر فطوموبيل وضار جيهة لاخرا هز من جنبو ساشية كبيرة وساشية صغيرة وسد الباب سول العساس ونعت ليه فين كاينين ضور راسو كيقلب عليها بعينيه حتى شير ليه سليمان الي وقف عاد ابتاسم وتم جاي لحية زادت كبرت تاني كمايم القميجة وتيليفون فايدو الي كمل منو وخشاه فجيبوعاد تيسر فخطاه لعندهم مبتاسم وديك البشاشة على وجهو ممحيداش …حتى وقف عليهم

حسن : سلام عليكم …”سلم على سليمان ” لباس عليك …

سليمان : الحمد لله ونتا ؟

حسن “غمض عينيه وحلهم ” : الحمد لله “شاف فمينة تاهي سلم عليها عاد مد ايدو لنوار ” نوار شوية ؟

نوار “بابتسامة ” : الحمد لله صافا يسول فيك الخير …

مينة : جلس مرحبا خويا …

حسن “حط ساشية كحزها لنوار وجلس ” : مكانتش فراسي راكي عارفة فين كنت هاد اليومين مشيت لبرتغال وتعطلت تما حتى جيت عاد قالوها ليا فالخدمة واكد ليا سي يوسف …ياك امورك مزيانة ؟

نوار : مزيانة مزيانة عادي غير تقليقة ودازت …

حسن : الله يجيب شفاء …القلق والعصبية مغادي ينفعوك بوالو سوى صحتك تهلك ردي لبال لراسك من غير هادشي را نتي الي مضرورة ومعاك واليديك يتحسرو عليك ..

سليمان : كلام المعقول هو هذا …

مينة “ناضت ” انا نجيب واحد براد اتاي ونعيط لميمة …

حسن : والله ميحتاجش ربي يخليك اختي عندي غير شوي ونمشي يلاه كي وصلت مدزتش لدار ..

مينة : لواه الواجب اكرام ضيف ..ماديالتنا هادي …”ابتاسمات ليه ومشات اما سليمان صونا ليه تيليفونو كانت نمرة فداء البنت الي مريصة بسرطان فالمانيا وناض بسرعة يجاوبها مبعد لهيه ضفة لاخرا ديال المسبح وبقات غير نوار وحسن …

نوار”كحز ليها ساشيات” : عذبتي راسك مكانش عليك …

حسن “كان جالس مفرق رجليه وداير مرافق ايديه على ركابيه وايديه تحت ذقنو جامعهم …” : الله اودي ماشي شي حاجة …شوية شكلاط على حلوى المارشميلو …على شي حاجات بساط غير زربة وصافي هههه ..”شير بايدو ” حلي شوفي …

نوار”حلات ساشية مبتاسمة وحشمانة منو ..حكات ورا قرفادتها بتوتر الشي الي خلاه لاحض هاد الحركة وضور عينيه لهيه كيضحك من حركاتها العفوية زوينة فنضرو …لقات بلاطو قطع شكلاط بالنكهات وساشية اخرى فيها ماشميلو وشي حليوات و واحد ساية فيها بارفان نسائي …interdit…

نوار”بذهول ” : بارفان !!

حسن : هادي من ليشبونة (عاصمة البرتغال)صراحة فاش حضرت لمؤتمر تما كنت فالمول وخذيتها خذيت ليك نتي ولوليدة وشي هدايا لصحاب …نتمنى تقبليها الى مافيهاش مشكيل ؟

نوار”محرجة ماعرفت ماتقول ليه ” : صراحة عذبتي. راسك …”ضحكات” هههه ماعليش منردهاش فوجهك شكرا بزاف …

حسن “دار ايدو على حنكو مراقبها ومبسم عينيه ” : لااا شكر على واجب وعذابك راحة يالالة غير ضحكي ونشطي وخا متقبليهاش هانية …

نوار : احم “توردو خدودها حيث كان كيشوف فيها ” تشرب شي حاجة اتاي الما …

حسن : هههههه اتاي هاهي جايباه اختك “شير ليها” ومعاه الحاجة “ناض وقف قربات ليه نجود وسلم عل🦋🐺نور_الياسين(715)#فرصة_ثانيةsana mina🐺🦋

رجع سليمان جلس معاهم ومينة ونجود قامو بالواجب معاه كضيف جا لزيارة مريض والي هي ماشي اي مريض هي نوار البنية صغيرة الي بقات ليه فعقلو وراسخة ليه من طفولتها هي عندها حب طفولة وهو عندو حب طفولة …بقا حتى شوي وناض استاذن متمني ليها شفاء …وهكاك داز نهار ووصل الليل من بعد ما تعشاو حتى جا ايساف

عيط ليه سليمان وجا ايلاف تاهو تجمعو فالفيلا وخا غير قلال ومعاهم تا جاد ولد راوية الي بقا حيث عندو سفرية مخيم مع صحابو هاد اليومين غايمشي لاسبانيا بالضبط الميريا المدينة البحرية …

لبسات عليها كاب حيث تحرك شوية البرد من بعد ما شربات دوا فالوقيتة ديالو وتمات خارجة كتمشا حدا المسبح …صونا ليها تيليفون كانت يسرى الي كتسول عليها وعلى اخبارها …

يسرى : شربتي دوا ماما ؟

نوار : ويي شربتو عاد دابا من بعد ما تعشينا …

يسرى : مزيان قلت نفكرك …فين مينة …

نوار : طالعة لفوق جا رياض يشوفها وانا هنا خرجت نتغربا شوي وميمة نجود دخلات تنعس عيات حيث هي الي دارت لينا العشا هههه

يسرى : هايهاي على ميمة نجود اش دارت ليكم ؟

نوار : دجاج مقطع فالفران بطريقتها وانا درت صالاد الخضرة ومينة جابت الما …

يسرى : هههههههه واش بغيتي …

نوار”صحكات”: هههه والو …احم جا حسن قبيلة يشوفني …

يسرى : بصاح …يجيه الخير وشكون كان معاكم ؟

نوار : كان سليمان ديك ساعة اما اسامة را شد طريق مع عمو الياس مشا عندكم …”هزات كتافها” بقينا غير حنا هههه ..”عينيها غرغرو ”

يسرى “حسات بيها ” : ماعليش انا يومين ونجي منخليكش وحدك اصلا طبيبة الي شادة عليا العيادة غاتبغي تمشي تسافر …

نوار : ماشي مشكيل ماما خودي راحتك وقت الي جيتي انا بييخير وسليمان غايمشي عندكم غانمشي مع مينة وميمة نجود لفاس ونعاودو نرجعو …شركة غانمشي ليها نكمل على بابا داكشي …

يسرى : الله يرضي عليك احنينة …تهلاي فراسك واخا …

نوار : واخا ماما “بحزن ” …

قطعات معاها الهضرة وهو يتم جاي سليمان لعندها حتى وقف عليها عنقها بجنب …

سليمان : نوار رمسيس مال هاد الوجه حزين تاني …عاد ضحكنا مع سي حسن …

نوار : لا غير هضرت مع ماما حسيتها مقلقة عليا عزات عليا …

سليمان : كاااع …

نوار”شافت فيه ورجعت شافت قدامها بدون متنطق ”

سليمان : نوار …

نوار : نعااام قول اش عندك …ولفتك غير قول …

سليمان : ياك بعدا “كانو غادين تا وقفها ” بغيت نسولك …”شاف ليها فعينيها” فيك ميمشي لهيه ؟ ثيقي بيا غير واجب انوار ماشي شي حاجة …

نوار : غييير خليني براحتي من احسن منمشيش والله …ماعليش ها ماما وبابا دارو الواجب ملي يوصل غادي نعيط ليه …

سليمان : علاش متمشيش نتي ؟ عطيني تفصيييل علاش بغيت نسمع منك …

نوار : سليمان …

سليمان : نوااار …انا غير سليمان وعارف الجرح …ماعليش قولي علاش …شوفي لهيه شوفي دوك نجيمات الي تما وقولي باش كتحسي ديري براسك كتهضري مع راسك …

نوار”هزات عينيها المحجرين بدموع كتشوف فنقطة الي وراها ”

سليمان : نهار سمعتي التسجيلات …نهار وقع المشكيل مع المسماة غزلان منصوري …شنو وقع بالضبط …

نوار”كتشوف وتفكر حتى بدات تهضر ” : الاهانة الي تعرضت ليها منها يمكن انا سامعاها بزاف من ناس مكترحمش ناس الي عندهم نقص …ولكن هي بالذات منها جاتني اهانة قاصحة عمري منساها …

سليمان : علاش ؟

نوار: حيث هي كانت عينها فياسين …مابغيتش نسمعها منها هي بالذات …

سليمان : حيث كنتي مفيكسيا راسك ان ياسين بغاك شفقة حيث نتي مميزة حيث عندك اعاقة فرجليك ياك …

نوار”حدرت عينيها الي طاحو منهم دموع ” : غيرة حيث كنت كنشوفو ليا غير انا وحدي ديالي بوحدي …

سليمان : ودابا ؟

نوار : دابا مابقاش ليا حيث كل مشا فطريقو …

سليمان : اممم وسؤال الي سولتك مزال مجاوبتي عليه …

نوار : سمعتهم وزدت ضغط على ضغوطات كثيييييييييييرة عمرت ليا قلبي “حطات ايدها عليه ” قلبي الي كان فيه غير هو هاهو تقصح اسليمان …تهرس فالبلاصة فين كنا تحت سقف واحد تهرس ومشا مع ولادي الي ضاعو وانا مكنتش عارفة بيهم …

ضغط تابع ضغط تابع ضغط …فقدت ولادي وطحت بكريز الي بداية عذابي ومرضي …فالبلاصة فين سمعت كتقوليه ماما عنداك تسمع را سمعتيها كتقول بغاتك …”

“هزات ايديها كتسمحهم من دموع وتشوف فالسما جاتها تنخصيصة ” مانقدرش والله منقدر غادي يرجع ليا كلشي …”كتحك فصدرها كتحس بحرقة فيه ونارها شاعلة ومكاين الي يطفيها ليها ” را والله

اسليمان منقدر والله حتى بغيت نكون كي ناس بغيت نرجع عادية ونفكر ونراجع راسي والله مبغيت نضلم حد ولكن …اممم اهى اهى داكشي الي بغيت مالقيتوش مالقيتوش اسليمان بغيتو كتر من راسي تربيت عليه وهو هنا “شيرات لقلبها ” اهى اهى ولكن كلشي تهرس ومشا …كلشي ومنقدرش نرجع تما منقدرش متحكرش عليا عااااافاك …

جرها سليمان وعنقها خشات فيه راسها كتبكي وتنخصص وكانت هادي حصة الي نطقات فيها بالي ضرها وخا غير نسبة قليلة ….

نوار : الحب الي بغيت مكملش بغيتو ومزال ولكن ربي بغا لينا الفراق وكان سبب على ايدي انا …وانا راضية بحكم ا🦋🐺نور_الياسين(716)#فرصة_ثانيةsana mina🐺🦋

صوت الديك كيعلن على بداية يوم جديد طبعا مع جو البادية ..الساعة ثامنة صباحا فالبيت ديالو مقابل مع المري ديال كوافوز كيبقشش فتيليفونو من بعد ما حط المشطة وديودرنت الي رش من بعد حمام ساااخن خذاه كامل مكمول عالصباح بدا يومه بتحميمة دايزها الكلام …

حط تيليفون يتشارجا ومشا لماريو حل الباب جبد من الكوفر الي تما ساروت ديال كوفر الي فالمكتب لتحت وسدو وخرج من البيت ونزل المكتب حل الباب ديال كوف دخل رقم وجبد منو فلوس الملاين الي كان موجد وحطهم حتى دق الباب دخلات يامنة …

يامنة : صباح الخير حنينة ديالي …

ياسين”ضار عندها كيحسب فالفلوس ” : صباح النور الحنانة …

يامنة : خارج بلا متفطر ؟

ياسين : لا نعطي هادو لشي ناس جابو ليا شي سلعة ونجي …ياك كلشي كاين ؟

يامنة : واه كلشي وشي باقي ناعس الحبيب فايق جا البارح فاليل تا نعسنا …

ياسين : كترو سهراتو برا هذاك كاين شي حاجة ؟

يامنة : وشكون عرف ليه هذاك عالم ديالو بوحدو هههه

ياسين : مناويش يدير دارو ؟ ياك كان كيقلب على بنت الناس ؟

يامنة : ومالقاش كيف شفتي داك العام جوج بنات شاف لقيناهم صغارات بزاف …ومبقاش شاف دار بناقص …

ياسين : لا عينو فزواج البلدي كاينين بنات ناس من سن ديالو خدامات قاريات عطاهم الله بغا يعرف راسو خليه على راحتو”حسب دوك الماصويات وحطهم بجهد فوق المكتب كيستف فيهم ” …

يامنة : وكيبان ليا واحد غايسبق …

ياسين “مكيشوفش فيها كيهضر وهو كيحسب ” : شكون ؟

يامنة : واحد صدمني قاليا خطبي معايا …مكملتيش ليا البارح …

ياسين : شنو نكمل ليك ؟ خطبي معايا نتي والوليد بنت الناس …

ياسين : ولدي واش متاكد باغي تخطب …صافي نويتي ؟

ياسين”رفع حجبانو مستغرب من هضرتها ” : اش نويت ؟ شنو فهمتي نتي ؟

يامنة “دارت ايدها على فمها” : ياويلي قلتي ليا نخطب ليك …

ياسين ” ضار بالعرض البطيء وغير نصف دورة ونطق بصوت خاتر ” : ااالحنانة يهديك الله معايا ماشي ليا …

يامنة : وهو ولدي ولدتك من كرشي وتوحمت عليك ولكن را مافهمتكش…شرح ليا البارح ليل كلو وانا نخمم ..

ياسين”حط دوك الفلوس وضار عندها جلس فوق ورجليه مكروازيهم دار كفوفو على بعضياتهم ” : تخطبي معايا بنت الناس من دوار لسفيان ولد الحاجة ميمتي بغاها من هنا وشاف البنت هي بنت الحاج الي معايا ولدو فالسربة الي ضربت ختو …عرفتيهم ؟

يامنة : اااااا وانا يحساب ليا ليك نتا …

ياسين : الحنانة والليل كلو ونتي تخممي مالك على حالتك …

يامنة : وغير قلت حيث قلتي ليا وهادي فيها شك ..

ياسين : الزواج هذا …من استطاع منكم الباءة فليتزوج الولد مبغاش الحرام وقرر يتزوج الي تكون معاه ومع الحاجة متبقاش وحدها وتعمر عليه حياتو ودارو …والحاجة خيرها سابق عليا بغيتك تكبري بيها ونخطبو معاها الولد …

يامنة “كتسمع ليه حتى ناض عندها مقرب ”

ياسين : النص الثاني فالهضرة الي قلت ليك بصح عليا انا الحياة فرص نهار يوصلني المكتاب ونهار غادي نوي زواج را تانا غادي ينطابق عليا هادشي …وااميمتي انا دابا مقادرش تانصفي خاطري وبالي مشطون وهذا “جيهة القلب ” عمر وكفى ووفى …

كلمة وحدة قلتها …نهار يكتاب عليا مغاديش نتعطل فزواج …منضلم منتضلم …بهاد المعنى الي سمعتي منضلم منتضلم …

يامنة : ياسين انا ميمتك …تقدر ترجع ؟

ياسين : الي مشا را مشا ميمتي والي فالمكتاب غايجيبو الله ماحسن هادشي الي نطلب …”هز فيها عينيه ” الى ماهنيت من ديك جيهة عمرني نوي … دابا مرتاااح وهاني وخا الخاطر كيعاني …هي خاطرها مرض وكتعاني ونوض انا نتزوج اشمن منطق هذا واشمن حياة واشمن ضمير هذا وخا نكون ولد لحرام اميمتي منديرها …

يامنة : يعني كتسناها تتبرا …

ياسين : الله يشافيها لو بايدي العلاج نسبق راسي عليها غير هي مسالة زواج الى ماهنيت عليها وكل رجع وتوالف وحيدات الغبينة بين القلوب وماشفتها ضاحكة وفرحانة مانشوف غيرها …منضرگوش شمش بالغربال وخلينا واقعيين …

يامنة : عزات عليك ياك باينة من عينيك …

ياسين : الى عزات عليا غانكون غير شفقت عليها …اما الحق الي وقع ليها وكايوقع قسمني من جديد وهرسني من جد وجديد …لو تكوني اميمتي جبل تهدي ..”دار ايديه على وجهو مسحو ” فمابالك انا ..”دور وجهو لهيه تا تنهد ” ربي مبغاناش نكملو وانا راااضي ميمتي…

يامنة “كتسمع ليه وتمعن فهضرته الحقانية ” : يحساب ليا نسيتيها…

ياسين “عوج فكو باستهزاء” : ماشي بين ليلة وضحاها ماشي بين صباحها ومساها غادي نساها هادشي خاصو مواقف وسنين وايام …ويمكن عمرها تحيد ولا تنسا حيث مكانتش اي وحدة ومكانتش جامعاهم كلهم …كانت نوار ديال ياسين الي حاجتو يخاف عليها كي الما القليل كانت عينين عينيا…”هز عينيه لسقف ونطق مطولهااا ” مناسيهااااااش وعمري نساها غا هو احنانتي را حرام رزق بيناتنا محدي حداها وانا كنضرها…”شاف فيها مزياان “خلييييها تضحك وتعيش فحال بنادم وتلقا الي يصونها ويفرحها اما انا هرستني وتانا فوت فيها لهيه ومابقا رجوع …نهار تبني ساسها فجيهة غير ….نهنى عليها عاد نشوف ساسي تانا …خليها تشوف طريق الفرحة وتعيش سنها وشبابها را والله ماتستاهل الغبينة وكسر 🦋🐺نور_الياسين(717)#فرصة_ثانيةsana mina🐺🦋

وكيف كتجرا العادة استقبال الحجاج او زائري بيت الله الحرام …عمرة او حج المهم كيكون استقبال ليه بسلامتو ويهنيوه برجوعو على خير وسلام …وكيف كتكون العادة المغربية الانتظار باش يدخل الحاج كيكونو مستقبلينو بالتمر والحليب وريحة البخور والند تعطر ارجاء المكان …وهذا الي واقع دابا من بعد ما مشا كل من صهيب ويوسف لمدينة الدار البيضاء استقبلوه فالمطار بعد انتظار وهاهما فالطريق جايين وجايبين ريحة الرمسيسيين الكبار والي بقا من بعد وفاة اخيه الاب الاكبر عبد العالي اب فؤاد ويوسف والياس وراوية …مصطفى اب يامنة البنت الوحيدة لي عندو والي فور ولادتها توفات الام ديالها فالنفاس وبقات هي لحيمة حمرة وكبرها هو وجداها زينة من الام حتى بلغات سطاش سنة وتمت خطبتها من عمها لابن الاكبر الي هو فؤاد ولكن كانت ضروف زواجهم فشكل بحيث مكانش فؤاد على علم بالي تخطبات ليه وتزوج بيها بوكالة منو لباه والي سناها بدون علمو عن طريق يوسف الي جابها ليه وهنا بدات الاحداث حتى طورات قصة حبهم …

بعد مدة ومسافة الطريق حتى لقاتهم وصلو ولقا فالاستقبال ديالو تقريبا العائلة كاملة غييير الي مجاوش راهم معروفين وعذرهم عندهم لكن الاساسيين وريوس الكبار فكانو حاضرين هما لولين …تم الاستقبال ديالو وبرجوعو احسن استقبال …

في الصالون الكبير الي لتحت كانو رجال كاملين العائلة ورجال من الدوار الكبار الصالون كان مطرطق وكيف كتعرفو ناس البادية خاص غير يكون مريض او حاج عرس جنازة كلهم كيتجمعو ويجيو ويمشيو وشي داخل شي خارج …كان فؤاد جالس الوسط وحداه عمو الي رجع من العمرة مصطفى وحداه من جيهة لاخرى يوسف …اما فالصالون الي لداخل كانو العيالات كاملين …

يسرى”واقفة حدا يامنة كيمدو فالطباسل تمر والحليب ومعاهم رميساء تاهي كتعاون فيهم ..” : رميساء بنتي سيري عطي لديك السيدة عاد دخلات …

سارة : عطي لخالتك نورة را تعرفيها …وتكلمي لعمتك راوية ،

رميساء : واخا خالتي …

يامنة “شافت ف فنيدة الي جات ولكن قررات تعاونهم فالكوزينة ماشي ضايفة ” : شنو خاصك ؟

فنيدة “غمزتها ” : اجي معايا …

خلات يامنة طبسيل لوحدة من البنات وناضت نجوى تاهي تعاون …مشات معاها تاخرجو من الصالون ويعدو شوي فالطوالة …

يامنة : هاني مالك ؟

فنيدة “مسحت فمها ” : جاي ولدي عبد الغني هاد العشية داخل من لهيه …ايوا خصني نوجد ليه بيتو وراكي عارفة …

يامنة “حطت ليها ايدها على كتفها” : درتي وكفيتي ووفيتي غير سيري تيسري قضي معاه دنيا هانيا تا وكان تسالي وجي تعشاي نتي وياه الى دخل بكري …

فنيدة : ياك مافيها والي (والو ) سولي الفحم وكان …

يامنة : فنيدة انا الي كنقول والى قلت ولدي معندو هضرة من بعدي وعاد نتي غايخفا عليك ياسين يجري عليه ؟

فنيدة : ما ديالو …نوار ديال دوار هذاك هههه

يامنة “ابتاسمات ليها ” : وراكي عارفاه وقولي ليه يجي غذا فالعشية مع طلبة وسلمي عليه تانشوفوه قولي ليه يدوز هاد الليلة …

فنيدة”باست ليها راسها ” : سيري الله يكتر من خيرك ….

اما فالجيهة لورانية من الفيرما واقف هو ودراري وسالم وشي خدامة كيقادو ليه فين يدبح متكي واحد ضروبة (عجلة ) جيدة نيييت لابس شورط وبوط ديال ميكة طويل وتيشرت فالكحل شعرو مخليه مخربق هكاك …كيمضي ليه سالم فالجنوي الي غايدبح بيه وهو واقف كيكمي حتى يمضي جنوي ويجي جدو وفؤادباش يحضرو لدبيحة …

سليمان : فينهما تعطلو ؟

ياسين”ساط دخان وشاف فاشرف ” : عيط ليهم دابا …

اشرف : واخا ..”مشا كيجري عيط ليهم من وسط رجال خلاو يوسف وصهيب والياس مع رجال وجاو هما جاي مصطفى بفوقية بيضة وطاقية نفس اللون ريحة المسك كتعطي منو حتى وقفو عليهم ..

فؤاد : واجد ؟

ياسين”لاح الكارو عسف عليه وشد من عند سالم جنوي وجاو دراري تعاونو معاه على ضروبة حتى مد لباه جنوي ” : بّا …سمي الله ودوز تدويزة وحدة …

مصطفى “شد من عندو جنوي جا علي واشرف وسليمان شدو ايزار بينو وبين ضروبة وهو يحط جنوي على عنقها كان موضي ناضي لا هو لا ياسين …” : ياااا بسم الله “تدويزة وحدة خلا عنقها يشرشر بعد مصطفى وتوالاو ليها هكاك تسناوها تا خرجتها روح مزيان وحبسات وهو يجيب ياسين الماترييلي وسما الله وفصل ليها راسها على گنازتها عطاه لواحد من دراريداوه بعدوه وبدا يسلخ ليها فجلدها …

مصطفى “شاف ف فؤاد كانو حدا ياسين كيشوفو ” : فين بنات يوسف مجاوش …

فؤاد : لا بقاو تما بنت يوسف الكبيرة كتوجد لعرسها …

مصطفى : ونوار لباس عليها ؟

فؤاد : قول الحمد لله وكان …

مصطفى : كون تعرف شحال دعيت معاهم ومعاهم ماكنت حاسب را غاتكون عاقبتهم هي هادي …ولو تسولني على حال الفحم ديك ليام نقوليك انا الي حضرت ليه فاليالي اش داز عليه والي معارفو لا نتا لا حد من غيري انا وياه …هذا مك🦋🐺نور_الياسين(718)#فرصة_ثانيةsana mina🐺🦋

في مدينة فاس توجهات هي ونوار لهاد المدينة في الصباح دازت هي وياها لفيلا ديال رياض مسافة الطريق حتى كانو تما …هزات نوار تيليفون دوزات لخط لايساف الي بعد محاولات اتصال جاوبها وبزز …

نوار”غمزات مينة تسناها باش يدخلو ” ؛ علاش مكتجاوبش …

ايساف”متكي ” : كنت ناعس وعيان ..

نوار : جي عندنا كاينة غير انا ومينة جي تخرج معانا وتفوج …

ايساف : موحال غير تيسري …

نوار : هانتا مينة غادي تبقى هي ورياض بغاو يتقداو شي حاجات لعرس وانا نمشي انا وياك نتغذاو ..عاافاك عافاك …

ايساف”تنهد ” : واخا فاش تبغي تمشي عيطي ليا نجي لعندك …

نوار”ابتاسمات ليه ” : صافي واخا

دخلات هي ومينة لفيلا لداخل سلمو على ماجدة وجلسو مجمعين على كاس اتاي حتى طلعات مينة عند رياض فيقاتو من نعاس بزز تا نوغشاتو بوسان وتعناق عاد ناض كيتحلف عليها الى شدها ميطلقها خلاها ميتة بضحك شحفاتو وعرفت كي شحفات …حتى نزل لابس مقاد واستاذنو يخرجو حتى عيطات نوار لايساف الي من بعد ساعة لقاتو كيتسناها فالعنوان الي عطاتو …

مينة : تغذاي وعيطي ليا نجيو عندك باش نهبطو لدار خاصني نمشي عند الخياطة الي تما …

نوار : انا غير غانتغذى معاه ونعيط ليك معندي فين غانمشي …

رياض”بان ليه واقف ” : را هو مول نيسان ياك ؟

مينة : هههه ايه نيسان الي هزات ليه نوار خلاتو كيجدب هههه

نوار “تفكرات ديك الليلة وهي تحنحن ” : احم هو انا غادي نمشي …

مينة : يلاه حبوبتي باي …

نزلات من سيارتهم وتوجهات لسيارة ديال ايساف لقاتو متكي مرفقو على نافدة دقات عليه حل عليها بكليك وحدة حلات الباب ودخلات ركبات حداه …

ايساف : فين ؟

نوار : سير لهاد العنوان …

ايساف”دور فيتاس وانطالق بسيارة على غير عادتو مودو وخاطرو ماااشي تالهيه مسافة طريق وهما غاديين الصمت سيد الموقف حتى كسراتو نوار بسؤالها …

نوار : ايساف مالك ؟

ايساف”ضار شاف فيها ورجع شاف فطريق ” : مماليش …

نوار : وجهك مابقاش كيف كان نتا مبقيتيش كيف كنتي “هزات كتافها وحطاتهم ” تاحاجة مبقات كيف كانت …

ايساف : غيير كيبان ليك ومع العيا وصافي …

نوار “سكتات تا سكتات وطلقاتها فايد الله ” : ماكتسولش ف صفية؟

ايساف”الصمت ”

نوار: ايسااف …

ايساف : لا مسولتش …

نوار : علاش متسولش فيها ؟ وخا صافي تفارقتو ولكن راكم باقين مزوجين …عارفة المشكيل وعارفة انه معنديش الحق ولكن ايساف متنساش انك نتا قريب ليا بزاف وهمك همي …علاش مكتسولش فيها وفالي فكرشها را وخا مبغيتيهش وشدات معاك ضذ ولكن شوف ضد زوييين غايكون عندك بيبي صغيور وزوين فحالك ههه “غمضات عينيها فاش شافتو ضار مخنزر فيها” ماتغوتش عافاك ….

ايساف : غانصمك مك ماشي نغوت …

نوار : علاش مابغيتيش الولاد …

ايساف : نضل نعاود فالهضرة ..

نوار : اه عاودها …فخبارك غانقولها ليك ويكون الي يكون را ميتة تشم ريحتك وكتوحم عليك ونتا محاسش بيها …

ايساف : عااارف وحاس ..

نوار”خرجات فيه عينيها ” : وعلاش حارمها منك ؟

ايساف : واش كتشوفي الحالة وكتقولي منحرمهاش مني …براكة راني كنخلي حوايجي تهزهم الوليدة راني عاارف وعارفها كتهز ليا من حوايجي وعاارف الحالة والوحم …

نوار : وعلاش مرحمتيهاش علاش نتوما كتشوفو الي كيبغيكم وكتعذبوه علاش ؟ عمرك مابغيتي صفية ايساف ياك عمرك كون كنتي كتبغيها كنتي عشتي معاها هاد الايام وشهور الي خاصك نتا تكون معاهم فيها ..”عينيها غرغرو” شهور غايجي فيهم بيبي منك غايكون ولدك انا كنشوفها وكنسمع هضرتها عذبتيها بما يكفي انها عمرها مغاتسمح ليك حيث بغاتك بصح ولكن نتا مابغيتهاش”نزلت ليها دمعة دغيا مسحتها بالخف ”

ايساف : شكون قاليك عمري بغيتها ؟

نوار : را سمعت هضرتك مع سليمان ديك المرة فالكلينيك …تا دابا هي غاتكون دات عليك مكاينش وراها كتقاتل جاب الله معاها عميتو راوية وعمي ايلاف اما كون جات عليك كون لحتيها فالزنقة …

ايساف : اسبحان الله اشريفة …علاش لوحها ؟

نوار : كون ما جهضاتوش كنتي غاتجري عليها …

ايساف”الصمت ”

نوار : شتي سكتي …

ايساف : معندي منقول الي عطا الله عطاه والي خرج من لفم مكيرجعش “ضار جيهة شرجم ونطق بصوت منخفض” براكة غير العذاب من جيهتها الي انا فيه لا نعاسي نعاس ولا بالي هاني …تت “ضار عندها ” ونتي مناوياش تشوفي حياتك ؟

نوار : انا كنشوف فيها …

ايساف : ناوية ترجعي لالمانيا ؟

نوار : مورا عرس مينة …

ايساف”وقف قدام ريسطو شاف فيه ” : فين عرفتي هاد الريسطو ؟

نوار : وراه ليا حسن الي معاكم فشركة …

ايساف : يحسن ليه بلا ما …هذاك تاهو يعرف ليا ريسطورات …يخ دخلي دخلي جبتيني لهنا 🦋🐺نور_الياسين(719)#فرصة_ثانيةsana mina🐺🦋

سالاو دبيحة وداز داك النهار فدخول وخروج ناس والقيام بالضيافة وداز العشا الي حضر ليه عبد الغني ولد فنيدة الي جا وسلم عليهم وتعاملو معاه كانه موقع والو ورجعت المياه لمجاريها وخا ضروري من الشجنات ونظرات ديال كيبقاو يتفكرو الي وقع وضروري ميكون تلميحات وطلب سماح من جد وجديد …داز العشا بخير وسلام ووصل وقت الصدقة الي جاو ليها طلبة من بعد صلاة العشاء …دوزوه بالذكر الحكيم

والدعاء كانو رجال كاملين مجموعين والعيالات فالجيهة لاخرا شالاو وتقدم العشا على حقو وطريقو واتاي حتى داز العشا من داكشي وتعشاو الناس وخرج كلشي بقاو غير العائلة …

الحبيب : خاصة شي حاجة ياسين ؟

ياسين “شاف فيه ” : لا غير طلع رتاح …

طلع الحبيب وتبعوه دراري كاملين ينعسو بقا غير فؤاد ويوسف اما صهيب والياس غير سالاو ومشاو تاهما ينعسو …

ياسين : الحنانة عطيتي العشا الي بقا لناس الي وصيتك ؟

يامنة : كلشي هو هذاك مابقات تاحاجة كلشي الي بقا صدقناه …

فؤاد : صباح انا غادي لهيه …

ياسين : في امان الله …

يوسف : وانا ندير شي يومين ونطلع …

يسرى : خاصني نمشي غذا …

ياسين : غذا نديك معايا غير خليه هو هنا …

يوسف : صهيب تاهو طالع غذا انا عندي خدمة فمراكش …

يامنة : ودراري غايبقاو هنا تاهما شي يومين والحبيب تاهو يومين وراجع …

يسرى : سارة ونجوى غايبقاو هنا فدارهم …مايجيو تالعرس مينة قبل بسيمانة …

ياسين : شنو مايخصكم من هنا بلا منوصيك الدبيحة عليا انا …

يوسف : لهلا يخطيك اولدي ..”ناض وقف ” انا نطلع نعس وكان عييت …

مصطفى : تصبحو على خير تانا وكان نرتاح …

ناضو كاملين تنشرو شي مشا ينعس وشي خرج برا يكمي وهنا نحكي على ياسين الي وقف تا كما ومشا جيهة الاسطبل ناحية الشهلة الي شعل ضو على بيتها لقاها جالسة ضارت شافت فيه ورجعات تكات …بقا كيشوف فيها ويتفكر الحلمة الي كل مكيشوفها كتجيه الحلمة الي تفاصيلها ابدا منساهمش …

وبنت البنوت الي عيا يتفكر ملامحها الي ابدا مبانوش ليه ولكن احساسو هو الي وضح ليه ملامحها وفانتظار يتلاقا بيها ويعرف ويشوف الاحساس الي غايجيه واش هو نفسو فالحلم فور ماشافت فيه ؟ …بقا هكاك حتى حس بالعيا ومشا دخل وطلع ينعس …

شروق شمس يوم جديد …

يسرى “شافت فيامنة وتسالمت معاها حيث غادي تمشي ” : يامنة متعطليش غانحتاجك معايا …

يامنة : غييير يرجع ياسين ونوقف الوقت هنا ونجي …

يسرى : فيا ميبقى ولكن راكي عارفة الحالة الي خليت فيها نوار شطنتني بزاف …

يامنة “عنقاتها وهضرات ليها فوذنها” : صبري معاها ماشي كلشي غايتنسا دغيا هي هازا وهو هاز والله يدير تاويل الخير …

يسرى : امييين “عينيها غرغرو ” مكتاب وصافي …

ياسين”كمل مكالمة وحل طوموبيل ” : مشينا ؟

يسرى : مشينا ولدي احم …

سليمان “واقف حدا يامنة ” : انا غذا راجع مع دراري …

ياسين : ماعندك فين غادي حتى نرجع …

سليمان : واخا سيدي …

تسالمو معاهم وركبات يسرى بجنب ياسين الي شير ليهم وخرج انطالق مكسيري باش يشدو طريق نيشان لازرو …

ياسين : كيف بقات نوار ؟

يسرى”ضارت عندو بجهد ” : ااا ؟ احم شوية شوية الحمد لله راها مدهية مع مينة وتوجاد …

ياسين : احسن مدارت …

يسرى : لهلا يخطيك اولدي الله يكبر بيك …

ياسين”شد ايدها وباسها” : مايحتاجش هذا واجب عليا وبلا منزوقو الهضرة ونهربو من الواقع راها كانت مرتي وكانت غاتكون ام ولادي هادشي معمرو يتحيد وخا تعياو تهربو وتخبيو اميمتي …

يسرى”ديما كتعجبها هضرته نيشان ” : عارفة ولكن المكتاب اولدي …”تنهدات” الحمد لبه على كل حال …

ياسين : اللومة ماعليها ولا عليا اللومة علينا كاملين …

يلاه غاتهضر معاه وهو يصوني تيليفونها كانت هي نيت جاوبات …

يسرى : اماما …

نوار : جايا ؟

يسرى : جايا هاني شادة طريق …احم فينك نتي ؟

نوار : انا خارجة غانمشي لفاس عند مينة …

يسرى : وحدك ؟

نوار : غايوصلني سفيان وغادي نرجع باش نسوگ طوموبيل غايكون معايا سفيان نيت …مهم عندي نهار عامر هههه حتى تجي …

يسرى : بقيتي وحدك ومعاك ميمة ياك …

نوار : بايتة فدار غيير انا وياها درت ليها بيتزا هي مسوسة وانا مالحة …وبقينا كنهضرو حتى نعسنا …

يسرى : مزياان …حتى نجي وديري ليا بيتزا الي كديري زوينة كتعجبني …وسوگان را دغيا دغيا عندك زعامة راكي زاعمة غير طلقي مزيان نعطيك طوموبيلتي …

نوار : واخا …احم وغادي نمشي شركة …

يسرى : عندك خدمة ؟

نوار : عندي خدمة وغادي نشوف …احم… حسن بغا نحضر الاجتماع شي ناس جايين من المانيا وغادي نكون مع المترجمة تما …

يسرى : ااه …وباقي كيجي …”

بغات تجاوبها وهو يتبرك ليها على هوت باغولغ يعني مكبر الصوت حتى سمع …

نوار : حسن. ؟ لا ملي جا شافني وجاب ليا ريحة كادو من تما ماجاش كنهضرو غير فتيليفون …

يسرى “بالدعقة صمكها صوت نوار والهضرة طيحات تيليفون ” : ويلي استغفر الله احم …”بغات تمد ايدها تهز تيليفون حتى جبدو هو وعطاه ليها ” شكرااا اولدي …

نوار : معامن نتي ؟

يسرى “حكات راسها ” : ياسين ابنتي قطعي نوقفو ونعيط ليك …

نوار : واخا ..

يسرى “قطعات معاها تيليفون وضارت عند ياسين ” : سمح ليا برزطتك ونتا كتس🦋🐺نور_الياسين(720)#فرصة_ثانيةsana mina🐺🦋

في مدينة فاس بالضبط من بعد ما مشات عند مينة تقدات معاها شنو كتقدا واستاذنات ومشات لشركة ديالهم مع وصلات طلعات فالسنسور تا دخلات لطاج ومشات مكتب باها …

نوار : قولي موسيو حسن انا جيت …

منال : واخا حبيبة ..

دخلات مكتب باها شافت البلاصة فين طاحت وتفكرات ياسين فاش جابها من الي عاودو ليها …جلسات وهزات شي وراق كانت بداتهم بدات تكمل فيهم حتى دق الباب وهو يطل براسو عليها مبتاسم …

حسن : لالة نوار …

نوار “ابتاسمات ليه ” : امتا الاجتماع ؟

حسن : من دابا نص ساعة ياك متاكدة غاتعاوني معاها ؟

نوار : متاكدة …

حسن : صراحة ماعرفتش كيفاش وافقت تجي تحضري مازال مريضة اولا ومعندكش خبرة اكثر غيييير الله يحفض يجري علينا باك وكان هههه

نوار : هههه لا لا راني قلتها ليه مزيان بغيت نتعلم ونحضر بغيت نعمر وقتي بزاف فاش كنحلس بلا والو كنمرض اللهم هكا …قاليا قيدي ليا المعلومات يعني قول كنوب عليه دابا وخا معنديش خبرة ولا شهادة من غير سنة اولى تسيير مقاولات وديبلوم دراسات الالمانية وخا غير ستة شهور ههه

حسن : حتى تكمليهم مهم عندك ارادة انك تقدمي وتعلمي …”شاف فساعتو ” تشربي شي حاجة بينما جاو الوفد ؟

نوار : بغيت قهوة مخلطة …

حسن”مد ايدو لفيكس تما وعيط لكاتبة وصاها على شنو يطلبو وجلس مقابل معاها” : ايوى شنو غاترجعي لهيه ؟

نوار”كانت كتشوف فالوراق” : اممم سي غانرجع …

حسن “كمش حجبانو” : علاش متجلسيش هنا وتكملي …

نوار : بديت تما نكمل تما احسن …

حسن : واخا نسولك سؤال خاص …

نوار”شافت فيه ” : واخا سول …

حسن : واش تما لقيتي راحتك ولا لقيتي شنو بغيتي …

نوار : قول بزوج …

حسن : تقدري تبني حياة جديدة تما عادي يعني معندك مشكيل ولا عراقيل ،

نوار”رفعات حجبانها” : فحالاش ؟

حسن : زعما تبني حياة جديدة تفكري تزوجي مرة اخرى ؟

نوار”موس تحسك ليها وضربها ضو ” : احم …اا “تشحرج صوتها وهي تنضف حلقها”احم كحكح …ماعرفتش سؤال غريب هههه ماعرفتش نخليها لايام …

حسن”تگعد تقابل معاها” : خليها الايام الايام وزمن هما الي قادرين يعاالجو اي حاجة طرات فحياتك …اي مشكيل مع الايام كيتحل اي حدث جرحك مع الايام والجرح كيتلم وخا عمرنا نساوه ولكن كنتوالفو عليه…مع الوقت كنلقاو راسنا

عايشين عادي وممكن يجي الي ينسينا فالي وقع لينا وممكن يلملم لينا جراحنا حيث كنبقاو انسان انوار ضروري كنتجرحو وغالبا من اقرب ناس لينا …نصيحتي ليك عيشي حياتك وقلبي على الي يفرحك وباغيك ومتمشيش ورا الي نتي باغياه …

نوار”كتسمع ليه ” : بصح عندك الحق …

حسن : اعتابريني صديق ولا اعتابريني الي بغيتي سمعي نصيحتي وديري بيها …

نوار : انا دابا فمرحلة خاصة منقدرش نقولها ليك …

حسن : راها خاصة ميحتاجش تقوليها ولكن الي بغيتك تعرفيه هو انني من ديما باغيك تكوني فرحانة من صغرك راكي عارفة ههه …ولكن بصح انوار من كل قلبي بغيتك تكوني فرحانة …

نوار”شبحات ليه عينيها بابتسامة خجولة ” : ربي يخليك عارفة الي كاين …وهادشي انا الي غادي ندير …

حسن : يعني …

نوار”شافت فيه ” : غادي نعيش حياتي ونكمل وماعرفتي يقدر نشوف الي يفرحني …

حسن : برافو حيث تاحاجة متستاهل تبكي ولا تمرضي عليها …”دقات عليهم السكريتيرة بلغاتهم بوصول الوفد الالماني ” يلاه مشينا ؟

نوار”ناضت هازة فايدها مذكرة وستيلو ” : يلاه …

خرج سبقها وتبعاتو حتى دخلو جيهة قاعة الاجتماعات وبداو اجتماعهم الي كان فيه ازيد من ساعة ونصف …حتى خرجو وسالات الاجتماع مشات كملات شي خدمة تا وصلات العشية وخرجات سلمات على حسن وهبطات مشات عند شيفور سفيان الي رجعها لازرو تا حطات صاكها ….وخرجات عند سفيان …🦋🐺نور_الياسين(721)#فرصة_ثانيةsana mina🐺🦋

واش بصح الحب للحبيب الاول ام ممكن يجي شي حب ينسينا فيه ؟ طبعا الحب الاول مكتنساش ممكن يجي الحب تاني يخلينا نبغيوه كتر من الاول وممكن لا وعلى حسب واش الشخص قدر يتملك قلبنا كتر من لول وسكنو وقدر يفوز بيه هو …

دازو الايام وتوجاد مينة ماحابسش طبعا كتعرفو العرس ليلة العمر تدبيرها عام خاصها تكون ليلة متنساش طبعا حسب الامكانيات الي عندو را عندو والي معندوش ليه الله يعوضو …مابقاش بزاف قد اسبوع ويكون العرس الي واخيرا مينة غادي تكون امراة وعندها راجل كيبغيها ويحميها …امراة الي غادير الولاد وتكون اسرة صغيرة وكل بالمكتاب ….

حلات عينيها على صوت الهاتف طلات لقاتها مينة نيت هي الي كتصوني ليها …

مينة : وفينك ؟

نوار”كتفوه ” : يلاه غانفيق مالك ؟

مينة : فيقي فطري وملي تسالي قولي لعمتي راوية تجيبك معاها راها جايا لهنا واجي را بغاتك الخياطة باش تكمل ليك قفطانك …

نوار : واخا شوية ونوض …

مينة : يلاه باش عشية نشوفو نگافة نكمل معاها …

نوار : واخا وسيري خليني نوض …

مينة : بغفف يلاه يلاه …

قطعات معاها وناضت من فراشها توجهات لدوش دوشات خفيف وخرجات خذات ماتلبس كسيوة فالبوردو جات كلوش وعندها جيوب لبساتها ولبسات عليها فيست فالاسود ولبسات سبرديلا من بعد مانشفات شعرها بسيشوار وهزات لوازمها عاد خرجات لتحت نزلات لقات كلشي كاين تا من يامنة الي جات هادي اسبوع باش جات هي ودراري يعني دار تنغش وعامرة …

نوار : صباح الخير خالتو “باستها”

يامنة : صباح خير حنينة …يلاه فطري را راوية كتسناك تاهي …

“فطرات مع دراري فجو فيه ضحك وشدان طبعا بااقين مراعين ليها لا تقلق وهي على سبة وخا نقص منها لكن لحالتها وضروفها راعاو ليها …حتى وقفات عليهم راوية …

راوية : كنت كنقلب عليك …

نوار : هاني فين كنتي ؟

راوية : كنت مع صفية شربات دوا وخليتها مع ميمة وجيت …

نوار : يلاه “ناضت هي وياها خرجو وشدو طريق لفاس نيشان فين دايرة معاهم مينة طلعو عند الخياطة الي عطاتها تقيس القفطان ..

مينة : خليه غير هاكا جاك زويين بزاف حسن من القفطان ديال لعقد “دارت ايدها على حناكها ” جاك غزااال بزاف …

راوية : صراحة زوين بزاااف …

الخياطة : عندك زوج قفاطن هذا ولاخور ياك مزيان قياسهم …

نوار: لا هذاك عريض زيدي نقصيه …

مينة : هذاك را ديال حوتة انوار فين بغيتي تنقصي …

راوية : راك غلاضيتي انوار على كيف كنتي …

نوار : غير نقصيه بغيت نقصو …

مينة “شافت فراوية ” : ونتي تعرفي ..

نوار : مابقا عندي الي يحكم فيا خليني نقص …

مينة : ويلي مقلنا والو …

نوار : تانا مقلت والو …”دخلات هازا جلايلها تحيد داك قفطان مخلياهم غير كيشوفو فبعضياتهم …وخرجات عطات قفطان خياطة وهزات تيليفونها لقات ميساج فواتساب وهي ضحك ….

راوية : انا صافي عباري خديتو باقي يجيو عيالات خوتي تاهما يشوفو …

مينة : صافي غانمشي عند رياض لفيلا وخالتي ونمشيو عند نگافة عشية …

نوار : احم انا غادي نخليكم ونمشي لعند شركة …

مينة : اشمن شركة غاتمشي بابا مكاينش تما ؟

نوار : لا غانشوف حسن …

مينة : حسن !!! نوار فحال كترتي مع حسن لا ؟

نوار”شافت فيها” : علاش مالي ؟ فالشركة وزايدون ماشي من حقي ؟

راوية : من حقك ولكن متاكدة ؟

نوار”هزات كتافها” : كون ما متاكدة غادي نتلاقا بيه ؟ عااادي ماديري فبالك والوو…خلييني نعيش حياتي براكة غير كنضحك وناشطة ولا تاهي لا ؟

مينة “تصدمات” : اناري مقلت والو ضبري راسك نتي تعرفي مصلاحتك متسالينا غامرحبا …

نوار: دوزي عليا فاش تكوني غاديا …

خرجو بتلاتة بيهم دوزوها تال شركة ومشاو اما هي طلعات نيشان لفوق مشات لمكتب ديال حسن ودقات مبتاسمة …

نوار : وخا ندخل ؟

حسن”كان كيهضر فتيليفون ضار وغمزها دخل وشير ليها تجلس ” : سي سي توتي بيني گراااتسيي …اااا كي كوزا ؟ سيي …

نوار”جلسات ولكن وجهها ماشي تالهيه الشي الي لاحضو حسن ..” ..

حسن “كمل وشاف فيها” : مالك ؟

نوار : مماليش غير عييت جيت من خياطة لهنا بزز باش تفكيت من ختي وعمتي تا قلت ليهم راني غانجي هنا نشوفك …

حسن “جمع الابتسامة ” : ياكما قالو ليك شي حاجة قلقاتك ؟

نوار “عوجات فمها” : راك عارف الهضرة …

حسن : عارف وعارفة بالي كل ما قلتي ليهم غاتشوفيني مغايبغيوش ؟

نوار “هزات فيه عينيها” : علاش ؟

حسن : حيث واخا هكاك كنبقا محرم عليك يعني شوي غاتجيهم عيب ونتوما ناس متحفضين …داكشي باش كنقوليك نشوفك فالشركة …

نوار : شنو ندير دابا ؟

حسن”ضحك ودور راسو لهيه عض على شنايفو ورجع شاف فيها داير ايديه على حنكو ” : نوار …

نوار : نعام …

حسن : هاد الهضرة جايا لشهر وانا كنفكر فيها وبغيت نقولها ليك ولكن بنتي ليا عاد خارجة من علاقة زواج مكملش ومشاكيل مجاتش نقولها ليك واخا عام وزيادة باش ساليتي …نوار مابغيتش نبقاو نتلاقاو فشركة بهدف صداقة …غاتكتر عليك الهضرة حيث نتي كتبقاي انثى مطلقة فمجتمع مكيرحمش انا جيتك نيشان حيث باغيك من سنيييين غير مكتابيتيش ليا فالاول …نتمنى تفهميني وتفكري فهضرتي …

نوار “عرفاتو لاش كيلمح ” : مافهمتش شنو بغيتي ؟

حسن : بغيت تكون علاقتنا رسمية الى تفاهمنا نكملو …يعني بغيت نخطبك على سنة الله🦋🐺نور_الياسين(722)#فرصة_ثانيةsana mina🐺🦋

حسن الزياني هو شخص الي حاليا نقولو شخص بعقلو فترتيب الجمل بعقلو فالحوار ممكن يقنعك ويخليك تفكر فهضرته عندو وسيلة اقناع فشكل كيهضر معاك بالمنطق الواقع الي خاصنا نحلو عينينا عليه …فلول مابغاش يدخل ويفاتحها فالموضوع لانه بالنسبة ليه وقت غير مناسب وخصوصا عاد جات من بلاد بعيدة الي مشات باش تنسا فيها او تعايش مع جرحها منقولوش تداوى بالمرة …الا انه بمرور الايام وتعارف اكثر فضل انه يدخلو فعلاقة رسمية بالحلال باش يشوفو واش طور علاقتهم او لا او بالمعنى الي ذرو هو مابغاش ينعتو فيها حيث فالاول والاخير كيبقى محررررررررم علييييييها …

نوار”منقولوش تفاجئت منقولوش تصدمت بل نقولو انها كانت عارفاه كيميل ليها ولكن ماشي لدرجة يطلب زواج بهاد سرعة …”

حسن : ماغاديش نقوليك عطيني جوابك دابا مغاديش نضغط عليك انا جيتك نيشان وعطيتك لمحة بل عطيتك تقريبا شنو باغي واش كنت باغي …”سرح ايديه ” زيادة على ذلك مبغيتش انسانة فحالك عندها مكانة كبيرة فقلبي ينعتو فيها …مانكروش اننا وسط مجتمع ابدا ولن يرحم …

نوار”كملات عليه ” : المراة المطلقة …عارفة “بابتسامة ثقة ”

حسن : ماقصدتش اهانة …قصدي واضح وعطيتك السبب المهم والوحيد هو انني بغيتك بالحلال سوا مطلقة او عازبة المهم بغيتك بالحلال والحلال كياخذ وقت تفكير خصوصا ماشي بزاف باش كنهضرو …

نوار : ولكن كنهضرو غير فاطار محترم لا غير …مجيتي لشركة نشوفك ونهضرو ونضحكو انا ضنيتها فاطار العمل وصداقة من بعيد …

حسن : هادشي الي كاين …

نوار”بقات كتشوف وعينيها فنقطة بعيدة ”

حسن : انا عطيتك مقصودي وجيت قاصد الباب نيشان فكري من اليوم لوقت الي بغيتي خوديه …

نوار”صرطات ريقها من لداخل ديالها كمية توتر كبيرة لكن بزز كتصنع القوة واللا مبالاة وكتسمع ليه لهضرته الي وخا كانت عارفاه كيميل ليها من خلال تصرفاتو الا انها مكانتش تضن غايطلبها لزواج !!! وبهاد سرعة كانها تفكرات عرض ياسين ليها بزواج بيه تاهو نوعا ما كان طلب سريع ..حنحنات وناضت هازة صاكها” : احم غانمشي …

حسن “ناض وقف تاهو كيشوف فيها ويتفحص ملامحها باش يعرف ردة فعلها فتلقي هاد الطلب المفاجئ” : غاتمشي لمكتب تخدمي ؟

نوار : لا غادي نهز لوراق ونديهم معايا معنديش الگانة نخدم هنا …

حسن : غاتفكري فهضرتي ؟

نوار”كتشتت نضر باش متشوفش فيه في حين هو متابع كل حركاتها بالتفصيل ” : ماعرفتش منعطيكش امل “هزات فيه عينها” راك عارف …

حسن “غمض عينيه” : عااارف …

نوار: نخليك …

خرجات من عندو مشات لمكتب نيشان خذات الملفات الي بغات تخدمهم دارتهم فصاكها وسدات وهزات تيليفونها عيطات لمينة الي كاينة فالفيلا المرابط …هزات داكشي وخرجات سدات مكتب باها ومشات …

#فيلا_المرابط …

كتهز فحوايج الي شرات وكتحيد ليهم تيكيت وتعلق فالماريو وتطوي وترتب …حتى تحل الباب وخرج لاوي عليه فوطة وفوطة كينشف بيها شعرو هز عينيه فيها …

رياض : مرتي الرزينة كتطوي فالحوايج …

مينة “ضحكات بشوي ” : هههه وشنو بغيتي ندير ؟

رياض : كملي خيرك مابقا والو لعرس …

مينة “حطات واحد كسوة وضارت عندو مربعة ايديها” : ايه ومن بعد…

رياض”شبح حجبانو” : ايييوا خليتيها نتي وعمك الفاهم يفهم …

مينة : عااارفة زيد شنو اخور …

رياض”لاح لفوطة باش كينشف راسو وقرب ليها جرها من سمطة سروال هووب قربها ملصقها معاه ومحاوط ايديه ورا ضهرها كيطلعهم وينزلهم بطريقة بورشتها تا عسلت عينيها” : هااااا وديري بحسابك عندنا واحد خمسطاش ليوم من ورا لعرس مسافرين شهر العسل خااااص ا بب “حط شنايفو على شنايفها بقبلة خفيفة ”

مينة “شافت ليه فعينيه ” : فييين ؟

رياض : surprise مون بب داموووغ …”داز لحنكها باسو بوسة تا تسمعات ” شهر عسل نخليك فيه فرحانة وطالبة شرع حتى تقولي برااااكة عليا راني فرحت وطبت …

مينة “كمشات عينيها” : ممكن الفرحة نعيا منها ايه نقول براكة حيث كترة الفرحة كتقلق …ولكن طبت شنو زعما …

رياض : شوفيش انتي “هبط لمؤخرتها حط عليها ايدو وعبزها”ياك شروطك طبقتهم وخدام كنطبق فيهم والله يقدرني ونبقا عند وعدي …عطيتك فرصة من خطبة طولناها حتى داز عام ودرنا لعقد وزيد خدمتك متخرجيش منها وتكملي طموحك بالفرحات عليا وزيد اش بغيتي اخور ؟

مينة “دورات ايديها على عنقو ” : منتعطلوش فالولاد …

رياض : واش انا كرهت ؟ من دابا كون طلقتينا هادي شهرين كون عندك تسع شهور …

مينة “بقات تزمش فيه ” تسع شهور ؟

رياض : متحكريش ..

مينة : كمل اش كنتي كتشرح …

رياض “هز ايدو وخبطها لترمة تا قفزات على طولها” : نطيبك ازين نطيييبك …على هاد الغدايد “رفع ليها حجبانو بطريقة ط🦋🐺نور_الياسين(723)#فرصة_ثانيةsana mina🐺🦋

الخدمة الخدمة وجري من هنا ووجد من هنا هالي مدهي مع توجاد العرس الي مبقا ليه سوى ايام تفصلنا عليه …هالي مدهي مع الخدمة فالفيرما والبنك وهنا نقولو ياسين الي جالس فالكرسي ديال مكتب ديالو شاد واحد الملف قدامو كيقرا فالوراق الي فيه بتمعن داير نضاضر دالشوف ومع داك اللباس الكلاص المختصر فالاسود …داير صباع ايدو على فمو مرة مرة كيخللهم فلحيتو كيحكها ويتمعن فدوك الوراق حتى دق الباب وهز عينيه …هبط ايدو ورك عالبوطون تحل الباب ودخل …

ياسين “شير ليه يجلس قدامو وحط الملف حيد نضاضر وشاف فيه داير رجل على رجل مفرقهم ” : تفضل الحاج اسماعيل …

اسماعيل : سي ياسين الله يرضي عليك اولدي قبلتي تشوفني …

ياسين : الله اودي مرحبا قول شنو عندك …

اسماعيل “جبد من جيبو واحد الشيك ومدو ليه ” : بغيت نصرف هاد شيك …

ياسين”خذاه من عندو وقراه وقرا المبلغ الي فيه .” : المبلغ الي فيه الحاج امتا بغيتيه ؟

اسماعيل : ماكرهت هاد نهار اولدي ..

ياسين”كيتمعن فالشيك والمبلغ حطو وشاف فيه ” : الحاج المبلغ الي بغيتي فيومين وصعيب يوجد ليك …

اسماعيل “عرق ونشف وبان على وجهو القلق” : وايلي ولدي وعلاش ؟

ياسين : مبلغ كبيير بزاف من بعد نعيط لصاحب شيك الي سناه ليك نتاكدو قول اجراءات عاد نوجدو المبلغ …فالفترة الحالية مكاينش هاد المبلغ فحوزة البنك …يعني القليلة المدة الي نعطيك هي دي جوغ” عشر ايام” …

اسماعيل “خرج عينيه ” : الله ياولدي الله وانا عندي اخر اجل نخلص ماليهم هي غذا …وكيندير ؟

ياسين “تكا على الكرسي شابك ايديه ” : مع الاسف مالقيت ليك جهد …

اسماعيل : يرحم ليك واليديك اولدي حاول تصرفو ليا هاد النهار الى ماخلصتش الكريدي الصباح كلشي غايمشي ليا …

ياسين : الحاج انا مسؤول على فلوس ماليهم نقدر نتساهل معاك فبزاف ديال الحاجات حتى انني نقرب ليك الموعد من دي جوغ ل سيمانة ولكن باش نعطيك امل يكون غذا والله الحاج ماكرهت ليك …

اسماعيل “مسح العرق من وجهو وبدا يفك ازرار القميجة ” : الله اكبر …ياربي …

ياسين”بقا كيشوووف فيه عز عليه رجل مسن يشوفو فداك المنضر بغا يبكي …” : شكون ناس الي كيتسالوك الكريدي ؟

اسماعيل “شاف فيه ” : شي ناس عطاوني سلعة ديال لخشب وصراحة الله صبرو عليا ستة شهور بدون منخلص وخا عاطيني توصيل بهادشي وسنيت عليه …الى ماخلصتش غذا يتدفع المحكمة اليوم الي من وراه …عاد بعت شي رزق وعطاني سيد هاد البقية فالشيك منكمل البيع حتى نصرفو وانا بغيت نصرفو باش نخلص الكريدي الي قلت ليك دابا …

ياسين “كمش عينيه ” : ديال لخشب ؟

اسماعيل : واه ولدي …

ياسين “حك ذقنو بغا يتاكد ” : فين كاينة ؟

اسماعيل : هي فرع ديالها فالدار البيضاء والرئيسي ف فاس كيقولو ليهم رمسيس للخشب …

ياسين”غمض عينيه وضور وجهو لهيه ” : تت وف** “دوز على وجهو وضار عند الحاج ..” الحاج سير كون هاني مغادي يديرو ليك والو نهار يتصرف شيك انا بنفسي غادي نعيط ليك …

اسماعيل : كيفاش ؟ كتعرفهم ؟

ياسين”حرك ليه راسو ” : قلت ليك كون هاني من هاد ناحية هي كون هاني وكلمة رجال …

اسماعيل : معندي منقول الله ينور طريقك الله يسهل عليك اولدي …هاني غاندير فيك ثقتي ..

ياسين : كلمة رجاااال الحاج منعطيوه العاهد تنكونو قادين بيه …سير هنيتي من هاد ناحية …

اسماعيل “ناض وقف ” : الله يرضي عليك اولدي الله يرضي عليك …

ياسين : سير دابا يوجد المبلغ نعيط ليك وجي ديه …

خرج الراجل فرحان او نقولو شبه مرتاااح انه عطاه وعد مادام قاليه هاكا اذن عارف شكون مالين الشركة وغير خرج هز ياسين تيليفونو ودوز الخط نيشان ل يوسف …

يوسف : ياسين …

ياسين : سي يوسف عاش من سمع صوتك …

يوسف : الله يبارك فيك …اش هاد تفكيرة سيمانة هادي …

ياسين : نتسناوك تسالي …”حك لحيتو ” فينك نتا دابا ؟

يوسف : وانا مع يسرى طلعنا لعند تريتور…

ياسين : شركة شكون فيها ؟

يوسف : كاين الياس وصهيب هاد اليومين مدهي مع شي قضايا وكاين خوك وكاين ايساف وزيد لقدام …اش خاصك اولدي ؟

ياسين : واحد سيد “عاود ليه على راجل ” ضمنو من جيهتي ايوسف الفلوس ميوجدو ليه حتى لسيمانة تعاون وكان …

يوسف : من جيهتي غيير هنا وشوف سي حسن هو هضر معاه باش يرجع الملف ميعطيهش لصهيب ولا لمحامي لاخور لا يديه هو …صهيب تيسالي هاد اليومين را طلع لاكادير تاهو داير كي سريع تساوت غايخيط فطرقان …

ياسين : شكون حسن ؟ شريك جديد ؟

يوسف : حسن زياني هو هذااك …

ياسين :🦋🐺نور_الياسين(724)#فرصة_ثانيةsana mina🐺🦋

كمل معاه المكالمة ورسل ليه فالبلاصة نمرة ديال حسن الي بغاه يهضر معاه غير رسلها ليه دخل عندو الشاف دفينونص عطاه الملفات الي سنا وخرج عاد هز تيليفون ودوز لخط لنمرة حسن الي صونا وصنا وصنا مجاوبوش وهو يعيط ليوسف تاني الي عرف ان حسن فاجتماع دابا عاد دوز لخط ل محمد الحبيب عالله هو يعاونو احسن …

الحبيب : وخويا اش نقوليك انا مسؤول على المالية وفعلا انا الي دوزت الملف ديالو الى ماخلصش يدوز لملفات عند صهيب ولكن را عند حسن الملفات كاملين وانا مكاينش دابا فالشركة ايساف مغاديش ينفعك حيث مسؤول على سيستيم وانضمة شركة حاليا …عمي الياس العلاقات العامة …الملفات بقاو عند حسن هو الي سناهم مع امضاءات اعضاء مجلس الادارة باش يدوزهم صهيب …

ياسين “عصبو ” : فيكم شلا وشوية نتوما …مالكم “خبط ستيلو تا سمعو الحبيب وتكمش حيث عارفو عدوه كترة الخيلوطة ههه ” على ستين واحد عاودو تفريق المهام مالكم فهاد نضام الخوا الخاوي بناقص من الهة مو هادشي …

الحبيب : واخ”قطع عليه خلاه كيرمش حيث قوا عليه هههه …” اويلي انا اش درت را الوليد الي دار هاد سيستيم يناري …

هاجر : مالك ؟

الحبيب”كانو جالسين فريسطو باش يتغذاو” : واغير مع خويا معصب منعرف مالو …

هاجر : واش على الي قلتي ليه دابا ؟ ههههه صراحة دوختيه ودوختيني انا معاك …بزاف علاش تايدوزو عند سي حسن براكة سي يوسف هو الراس الكبيرة …

الحبيب : كاين ما كبر هو الوليد ولكن باش كيكون كلشي مقاد خاص كاملين يدوزو علينا …وهاد سيد را صبرنا عليه …مااعلينا قولي ليا …

هاجر : شنو ؟

الحبيب : باقي خوك انا ولا فرقتنا ميمتنا والخاوة حدها هنا ازين ؟

هاجر”دارت ايدها على فمها حابسة ضحكة ” : اويلي هههه

الحبيب : يغيس فيه شيطااان …وبراااكة …

في هاد اللحضة من بعد ما عصبووه نيييت عاود هز تيليفون ودوز الخط لحسن من بعد زوج محاولات تا كان غايدير بناقص وهو يجاوبو فالبلاصة …

ياسين : حسن الزياني ؟

حسن”عاد خارج من الاجتماع كيسني فالوراق الي عاطياه السكريتيرة بالواقفية ” : سي هو هذا شكون معايا ؟

ياسين “رافع حجبانو ومخنزر نطق بختووورية ونطق اسمو وفخامة اسمه تكفي ” : ياسين رمسيس …

حسن “وقف مصدوم ” : سي ياسين هذا ؟ مرحبااا سي ياسين ..

ياسين : يعمر دارك …الوغ بخومييغ مون ديزولي على ديرونجمون …

حسن : الله اودي مرحبا …

ياسين : واحد سيد”دخلو نيشان بدون مقدمات ولا ولا نيشان عطاه المفيد …” على حسابي هذاك سحب الملف من عندك قبل ميمشي لمحكمة …

حسن : الاسم ديالو اسماعيل توفيق ؟

ياسين : هو هذاك …

حسن : صافي كون هاني من جيهتك الله اودي …هو مكانش غايمشي لصهيب كان غايديه لمحامي لاخور …

ياسين : عرفت داكشي لاش عيطت ليك تسحب االملف سي نو ولو كان غايمشي لصهيب مغاديش ندور هاد دورة كلها ونوصل ليك …نيشان نهضر مع صهيب …

حسن”ضحك بجنب على الفرعة الي فرعو بدون ميحس ” : اه عرفت مرحبا كون هاني …

ياسين : يعمر دارك منشدكش عندي وعندك مشاغيل …وعليكم سلام …

قطع معاه بقا شحال كيشوف فالاخير حدر راسو ومشا فاتجاه المكتب ديالو مع دخل مع سد الباب بجهد تا تسمع على برا حط دوك الملفات وجلس فوق الكرسي فك ازرار القميص زوج الفوقانيين وفك الكرافاط …ودار راسو بين ايديه كيماصي فيه …حتى هز الفيكس وصونا لكاتبة ديالو ..

حسن : جيبي ليا دوليبران دابا …”قطع معاها ورجع يماصي فراسو من داك صداع الي رجع ليه ديال شقيقة ثاني الي كيعاني منها” ففففف “جابت ليه دوليبران رما قرص منو فالكاس تا تشتش مزيان وتكا عليه شربو وبقا شحاال تا حس براسو شي شوي نقص صداع وهي تصوني ليه مو ”

غيتة : ولدي مجايش را باك كيتسنا فيك …

حسن : جاااي جاي غير تسناوني تما باش نتغذاو …

غيتة : صوتك مالو ؟

حسن : صداع فراسي …

غيتة : رجعات ليك شقيقة ؟ اش واقع ؟

حسن : ماديريش فبالك هاني “وقف هز تيليفون وساروت وسد الماك وتم خارج من المكتب ” هاني جاي عندكم دابا …”قطع معاها وقف على سكريتيرة ” ملف اسماعيل توفيق يبقى عندي فالمكتب يجي سي يوسف عطيه ليه را هو عارف …”رما ليها🦋🐺نور_الياسين(725)#فرصة_ثانيةsana mina🐺🦋

قدام المراية جالسة كتصايب فشعرها بالبريسا وصلا الگصة دوزاتها وخا موحلاتش بحكم شعرها ناعم وزوين دغيا دوزات عليه بالبريسا وبوكلاتو شوي …هزات ماسكارا دارتها لشفارها وخذات مرطب شفايف دارتو مزيان مطمطات شفايفها ورجعات هزات گلوص غوز خفيف ماط دارتو ليهم عاد رشات بارفانها وناضت قادات فراشتها الي كانت فالازرق ملكي وهي دق عليها مينة …

مينة “طلات تاهي لابسة فراشة غير هي فالصومو ” : يلاه نزلي …

نوار : واش جاو ؟

مينة : جاو را من قبيلة وهو يصوني ليا بغا يطلع ههه

نوار”حبسات ضحكة ” : طلعيه هههه

مينة : الله يمسخك نتي وياه …يلاه را جاو حتى عائلة سليماني وعائلة زياني وشي ناس …يلاه شوي ويبداو طلبة …

نوار : عائلة زياني ؟؟

مينة : هممم جا حسن مترأسهم وجا ايساف وجاي حتى ياسين راه فطريق قرب يدخل …

نوار : دابا هادو طلبة فين فالجردة ياك حيث سمعت صوتهم من جردة …

مينة : راكي عارفة جاو رجال بزاف عمام رياض وخوالو وجيران والمعارف الي مجاوش فالعقد جاو هاد نهار وجايين فالعرس …

نوار”هزات تيليفونها وخشات رجليها فبلغة وتابطات دراع مينة غادية وتعرج حيث ملبساتش سوميلة او نقولو من ديك مرة فاش قررات ولات قليل فين كتلبسها” : يلاه صافي نهبطو …

خرجات هي وياها من البيت فطريقهم تلاقاو برميساء جروها تاهي وصفية تاهي نزلات معاهم تاهي لابسة قفيطين سااامبل مريح ونزلو عند العيالات لتحت لقاو سلام وزغرتو بدخول مينة الي دخلات متوترة ومزنگة غير كضحك باش تخبي داك ستريس الي شدها …وجلسو فصالون كبير وقدامو صالون مفتوح عليه تاهو فيه شي عيالات ماشي بزاف حيث هاد ليلة فيها طلبة حضرو فيها رجال مكانوش فالعقد …

يامنة “كتهضر مع ياسين ” : اولدي وصلتو ؟ فينك …

ياسين : داخل نيشان لعند لوليد رجال برا …

يامنة : ودخل نشوفك ونشوف با دورو من لور راني توحشتك قلبي كيفرفر فاش كدخل عليا هنا …

ياسين : كاااع الحنانة …يلاه نشوفك لور …

قطعات معاه وهي تمشي كتزرب تا خرجات من لور ولقاتهم سلمات على باها وسلمات عليه عنقاتو كيبوس فراسها ويعاود عاد مشا مصطفى هو واسامة الي جا سلم عليه وداه لجردة وبقا ياسين مع يامنة كيهضرو حتى استاذن ومشا لعند باه وعمامو سلم عليهم وجلس حداهم كيتسناو فطلبة يدخلو من جامع …

ياسين “قرب لفؤاد ” : مزال ياك ؟

فؤاد : يصليو راك عارف …

ياسين “حك راسو ” : الوليد .. طاحن طريق مزيان نطلع نحيد عليا هادو… دوش خفيف نوگض راسي وانا معاكم …

فؤاد”خبط ليه على فخدو ” : هي دابا …

ناض من حداه وخرج من جردة وضار لور الباب لوراني وطلع من دروج مشا نيشان لبيتو حلو ودخل حيد دوك الحوايج بزربة ودخل لدوش خوا على راسو الما ودوش دغيا بزربة وخرج نشف حالتو ولبس قميجة بلومارين وسروال فصالة كحل مشط شعرو لور دغيا فيكساه بجيل ولبس مكانتو وتقاشر كحلين ولبس صباطو دغيا عقد سيور وضربو مزيان مع لارض تا قادو ورش بارفانو من بعيد …عاد هز تيليفونو وباكية الكارو ونزل لقا طلبة يلاه بداو يدخلو …مشا لدورة تما حدا دروج وجبد الكارو شعلو كيكمي بينما تجمعو ….حتى كمل كماية ووصل عليهم تجمعو طلبة وبداو بالذكر الحكيم حتى تدفع العشا وكملو باتاي عاد دازو لدعاء بالتمام والخير والرفاه والبنين …عاد تفرتكات جقلة …

فالبيت جالسة نوار ويسرى ويامنة والدراري صهيب الياس اشرف وعلي واسامة وسليمان اما ايساف غير كملو وطلع لفاس نيشان ماقالها لحد تا لقاوه طار …

نوار”متكية على باها” : بابا …

يوسف : طلعي نعسي …

نوار : هممم …بابا …

يوسف : نعام …

نوار”هزات فيه عينيها” : بغيت نهضر معاك واخا نخرجو ؟

يوسف : دابا ؟ “حركات ليه راسها” نوضي نشوفو اش عندك …ناضت هي وياه خرجو لجردة ومشاو جيهة لمسبح وجلسو تما …” اش عندك مالك ؟

نوار : بابا احم”حكات شعرها “دابا من ورا عرس مينة غادي نمشي لهيه …

يوسف : عاود تاني هاد الهضرة “تنهد” امتا ؟

نوار : يومين نيشان …

يوسف”بحزن ” : الي بغيتي ابنتي معندي مندير ليك …

نوار”حطات ايدها على كتافو ” : ماتقلقش غانبقا نجي …فكل عطلة …بغيت نكمل قراية تما وعاد احم …

يوسف : مزيان …شنو ؟

نوار”رمشات فيه” : بغيت نقوليك على حسن الي معاكم …

يوسف “ضار مستغرب” : مالو ؟

نوار”ضحكات تا تسدو عينيها” : هههه بغا يتزوج بيا بيا بيا بيا …هاد الجملة مشات ليه نيشان لوذنين وشاف ضحكتها بملامحها وصوتها …كان جاي عندهم باش يسول عليها كيف بقات حيث مشافهاش من داااك نهار الي طاحت فيه مهضرش معاها كيسول غير من بعيد …جاتو لوذنين ….فااا مالقا ميدير سوى انه ضرب دورة ومشا من تما مع يتصادف مع باه فوجهو تاهو هابط يكمي …

فؤاد”كيشوف فيه ” : مالك ؟

ياسين”هز فيه عينيه حمرين …ضحكتها فاش قالتها محيداتش من بالو ” : غير كنت بغيت نكمي ونسول على نوار يمكن كتهضر مع باها …

فؤاد “صغر فيه عينيه مزيان ” : خبار الخير …

ياسين “حك بسنانو شنايفو تا حكهم وضار لهيه ورجع شاف فباه ” : عادي الوليد الفرحة كتكمل فهاد البيت الله يوفق الجميع “هز عينيه لسما “نعياو نكابرو ونكابرو ضروري منتقصحو ونتهرسو ونطيحو ونوضو وباش نكملو لقدام نصبرو بزز منا ونكملو تلاخر …”زير على كفوف ايديه تا تسقطو من دم ” السهل كان سهل وصبح السهل الممتنع …الله يكمل بالخير …

#تصبحن_على_خير….

هاد الهضرة ومشا مخنزر ”

#يتبع… رسل ليا نمرتو نتفاهم معاه …

#يتبع…

فولية ” والفاااهم يفهم …

#يتبع… ورسوله …الى تفاهمنا تزوجي بيا ؟

#تصبحن_على_خييييير…

 

 

دوزات حصتها من سوگان …

#يتبع….وق …

ياسين”غمض عينيه وحلهم ” : ماعليش ماعلييش …

#يتبع…اما منعتبش ليه …”خلاها غا كترمش فيه ”

#يتبع…تابهم مايستاهلو …

#يتبع…

الخاطر اميمتي …

#تصبحن_على_خير….لله وقانعة غير مسالة وقت وانسجام …

#يتبع…يها من راسها وباس ايديها ” …

#يتبع…م …نمشي نعاون مي نعيمة فالمسمن …

#يتبع…لحوار الصادم …

#تصبحن_على_خييير….

سليمان “باسف ” : ثاني انوار تاني …

#يتبع….

طريق مراكش راجع فحالو …

#يتبع…

شكريني “غمض ليها عينيه وحلهم ”

#يتبع…#تصبحن_على_خيييييير….ى اهى …ياربي ياااربي هو …

#يتبع…حيث “دور وجهو لهيه ” “سكت … ” …

#يتبع…ات كتزرب لتحت تعيط لعساس” …

#يتبع…ار شاف فباه وغمزو ” سميتها الشهلة ….

#تصبحن_على_خير…

يف(الطاقة الايجابية) …

#يتبع…

خبرتي وقرايتي ومعرفتي غانعاونك …

#يتبع…

ومين يكون الي بغيتي كلمة رجال …

#يتبع….فطرو …

يامنة : يلاه ولدي …

#يتبع….

Leave a comment