قصص حصرية قصص كاملة قصص قصيرة قصص رومانسية قصص كوميدية قصص دينية دراما وتشويق أكشن و رعب قصص واقعية(حكي لي) قصص بالعربي قصص جريئة


الجزء 77 من - قصة رمضانية: العقدة
قصة رمضانية: العقدة

جزء 77

#قِصَّة_اَلْعُقْـــــــــدَة ❤ #by_beti ❤ #الجزء_77 سيلينا: المهم صافي سير بحالك انا شوية و ننزل / دانييل: لا زيدي ننزل معاك ل الدار / هبطو بجوج و دخلات ل الدار / دانييل: نوجدلك شي حاجة تاكليها / سيلينا: لا مبغيتش (كتشوف ف الساعة اللي كانت 9 وجود اللي قاليها تجي مع 9:30) / سيلينا: دانييل صافي مشي دابا انا غننعس / دانييل: صافي دخلي تنعسي و انا حداك حاضيك / سيلينا: لا مبغيتش سيير خليني نرتاح / دانييل: سيلييناا / سيلينا: دانييل عافاك / دانييل : واخة انا غنمشي ولكن فتلصبح نرجع لعندك وخلي تيليفونك حداك فاش نتاصل بيك جاوبي / سيلينا: واخة كون هاني . خرج دانييل من العمارة و مشا ركب طوموبيلتو كان غيديماري باش يمشي بحالاتو ولكن شك بلي سيلينا مخبيا شي حاجة وقرر باش يبقى حاضيها سكت طوموبيلتو وبقا يستنا من بعد شي نص ساعة خرجات سيلينا من العمارة كانت لابسة عاباية وشال على شعرها وطالون فرجليها وركبات ف طاكسي و بقا غادي بيها و ظانييل تابعها .. حتى وصلها التاكسي ل البار نزلت من التاكسي زولات العباية و الشال دارتهم ف وحد الشكارة وبقات غير ب غوب و شعرها مطلوق و دخلات دانييل ضرب يديه ف الدمان و كان غينزل يدخل ليها ولكن مبغاش جود يشوفو .. خرج من الطوموبيل وبقا غادي جاي حداها كيفكر شنو غيدير رجع ل الطوموبيل هز تيليفون صوناليها بقا تيليفون كيصوني و هي تبنليه خارجة من باب البار كتجري تنفسات و جاوبات / سيلينا: الو دانييل/ دانييل: كيف بقيتي تهدنتي شوية / سيلينا: ااه مزيانة دابا / دانييل: شكتديري نعستي ولا مزال / سيلينا: انا غننعس دابا / دانييل: ااه غتنعسي واخة تصبحي على الخير / سيلينا: بسلامة وقطعات دانييل ليلة نقتل جد بوك ونوريك اللي كيلعب من مور ضهري و يغفلني شكندير ليه غير بلاتي هو يلاه غينزل باش يدخل للبار و هو يصونيليه عمر ابيل فيديو / دانييل: هوولا هرمانو (اهلان خاي) صونيت عليك قبيلة نسولك على صوفيا لقيت تيليفونك طافي / عمر: راه صوفيا رجعات نالدار صونيت عليك باش نقولهالك/ دانييل: هادي خبار زينة وفين كانت دوزليها التيليفون /عمر: انا ماشي فالفيلا / دانييل: فين كانت غابرة / عمر: دانيييل صوفيا تزوجات




صفحة القصة


اخر التعليقات