قصص حصرية قصص كاملة قصص قصيرة قصص رومانسية قصص كوميدية قصص دينية دراما وتشويق أكشن و رعب قصص واقعية(حكي لي) قصص بالعربي قصص جريئة


الجزء 441 من - قصة :العشق لي فات
قصة :العشق لي فات

جزء 441

الجزء الثاني الجزء 574 #العشق_لي_فات في الصباح الباكر فاقت سلمى ولبست ملابسها المعتادة براحة وطلقت شعرها ودارت نظارات شمسية وخرجت من الدار، تلاقات معا ايمن هوا الاخر غادي خارج.. سلم عليها وقال : نوصلك معايا للشركة؟ سلمى (باحراج) بلا ما نعذبك معايا ا ايمن.. - بالعكس ما كاين حتا شي عذاب.. هاديك طريقي واصلا منرضاش نخلي ختي الزوينة سلمى تمشي بوحدها في هاذ الصباح على بكري تقلب على التاكسيات.. ابتسمت بخجل وقالت : ايوا الا هاكا وصلني تاخد فيا ثواب .. عطاها الطريق بطريقة جنتلمانية وجا من موراها وحل ليها باب السيارة لي كانت عبارة على مرسديس فخمة كان شراهالو جعفر يوم حصوله على البيرمي، طلعت سلمى وهيا فرحانة لحقاش غادي تقلي السم لبنات الشركة ويعرفوها اش تسوا، طلق ايمن الموسيقى المفضلة ديالو وبقا كيغني معاها بنشاط.. وهما في الطريق قالت : ايوا ا ايمن.. ما عندك حتا شي واحدة كتعجبك في القسم ديالك ولا في المدرسة لي كتقرا فيها؟ -ممم ياكما كنعجبك وحشمتي تقوليها.. غي اعترفيلي بحبك راني نخصص لك وقت معا صحاباتي.. ضرباتو بمزاح على كتفه وضحك وقال : في هاذ الساعة لا.. واخا مكرهتش نتعرف على شي بنت ونبغيها من قلبي.. - ممم كاع البنات لي في حياتك ومكيعجبوكش؟ - كيجيوني كاملين زينهم باسل وكلامهم باسل.. نفس المواضيع نفس المكياج.. مكاينش شي بنت كتشوف فيها لمسة مختلفة.. كلهم بحال بحال.. عرفتي انا من صغري كنميل للزين البلدي، الشعر الكحل والعينين كوحل وديك البنت لي نحسها قوية وتجيبها من فم السبع لي نديرها في كتفي ومنخافش.. فهمتيني؟ سلمى (بتعجب في كلامه) كاع مكيبانش عليك هذا هوا الستيل ديالك.. ولكن هاذ البنت صعيب تلقاها في الوقت الحالي.. باقي منها نسخة واحدة فقط.. - لي هيا؟ سلمى (بثقة) أنا بطبيعة الحال.. - الله يعطيني شوية من الثقة في النفس لي عندك.. (سكت شوية وقال بتردد حتا قرب يوصل للشركة ووقف الطوموبيل ) ونتي شنو درتي معا سيف؟ كانت سلمى ساهية في الفراغ حتا شهقت وقالت بتوتر: كيفاش سيف؟ أيمن (مط شفتيه بغباء) ديري راسك مكتفهميش.. انا عارف كلشي وعارف بلي كتحلمي بسيدك سيف ليل ونهار.. وكظلي تهذري نتي ورشا عليه.. احياني عليك.. -كتجسس عليا؟ ايمن (حل عينيه بدهشة) اعوووذ بالله.. غي واحد المرة كنت ماشي للكوزينة وهيا تزلق ودني معا واحد الجملة قلتيها لرشا كتعبري فيها على حبك لهاد بوراس ديال سيف.. ماعرفت اش عاجبك فيه. _ لهلا يحييك.. سيف هوا اروع راجل شفت في حياتي.. مستحيل يكون شي واحد في لاكلاص والعقلية ديالو.. (تنهدت بحسرة.. وهوا طرطق بالضحك وقال) : راكي محنة يا ختي.. - مضحكش علياااا.. ولكن انا طحت ولي عطا الله عطاه.. -مفهمتش كيفاش عطاك خاطرك تبغيه ونتي اصلا مضامناش واش غادي يبغيك.. وعارفة في نفس الوقت بلي عاليا كان متشبت بيها.. واش لهاد الدرجة مشاعرك زايدين ناقصين عندك؟ - لهلا يطيح حبك على حجرة.. الهدرة راها ساهلة ولكن نهار غاذي تبغي من قلبك غادي تفهم شنو معنى انك تعيا تكافح باش تكبح مشاعرك مغاديش تقدر.. عوج فكه ييأس وقال : شحال ديال المشاعر الزايدة.. سيري عندو وقوليلو بلي كتبغيه.. عادي! سلمى (بسخرية وصدمة) باش يجري عليا ويحشمني ويذلني وحياتي كاملة نعيشها بتأنيب الضمير.. لاااا لااا ميمكنش.. - يقدر حتا نتي تكوني كتعجبيه.. حنا الرجال شي مرات واخا نكونو نبغيو شي واحدة مكنبينولهاش باش ماطلعش فوق راسنا.. -ياااا ريت ولكن سيف حتا الشوفة مكيشوفهاش فيا... اصلا شكون نكون انا في الشركة لي عامرة غي بنات زوينات ولا المحيط ديال خدمته لي فيه غي بنات الاعيان الكبار.. (هبطت راسها بحزن وقالت ) حبي ليه غادي يبقا حلم مستحيل يتحقق.. يتبعالجزء الثاني الجزء 575 #العشق_لي_فات ميل راسو عندها وقرصها في خدها وقال : _هادشي عندك في عقلك نتي.. ما حدك مثايقاش في راسك وكتشوفي راسك صغيرة قدامه ماعمرو غاذي يلاحظ وجودك، ثيقي في راسك شوية ومتديهاش فيه.. اعتبريه مكاينش.. وغادي تشوفي الفرق، لحقاش الراجل مكيبغيش المرا لي تبين اعجابها ليه.. كيبغيها تكون ثقيلة ومرزنة وعندها شخصية قوية.. - واش انا زوينة؟ صغر عينيها بقلة صبر وقال : نتي راكي فنة .. العوينات خوضر والشعر زعر والضحيكة فنة بحال شي تركية.. ولي جلس معاك كاع ميملش الهدرة معاك.. سلمى (باعجاب) واو هادشي كامل كتشوفو فيا.. يا ريت حتا سيف يكون كيشوفني هاكا.. (ابتسمت وقالت) حكيم في كلامك واخا باقي برهوش... ضربها بمزاح وقال : - هادشي كامل غادي ترجعيه ليا ملي حتا انا نبغي شي واحدة.. ونحتاج النصائح ديالك.. دة مش ببلاش يا حبيبتي.. - واخا الا قدرت تخلي سيف يبغيني ماعمرني ننسالك الخير ديالك.. وغادي ندير اي حاجة تطلبها مني.. شافت في الساعة ولقات هذا هوا الوقت والزيادة.. طلعت راسها وشافت سيارة سيف قدام الشركة وهوا هابط منها .. بتوتر وارتباك شديد قالت :ويلي هاهوا جا .. - تهذني وقوي راسك.. يلاه هبطي وشوفي لي الفوق.. بصح حضي راسك لتبقاي ضربيها بطيحة.. بلعت ريقها وهبطت من السيارة، بابتسامة مشرقة وجات عينها في عين سيف لي شاف في ايمن وفي سيارته بغرابة ورجع دخل معا باب الشركة بخطوات واثقة.. هبطت كتتعثر في جلايلها وهيا رافدة صاكها، ودعت ايمن من بعيد وابتسمت له بتوتر وهوا كيضحك على شكلها، طلعت في السانسور وكانت قريبة تتسد وفيها سيف.. فور ما شافته وقف المصعد باش تطلع.. بلعت ريقها بتوتر وبقات واقفة.. شاف فيها باستغراب: غادي تبقاي واقفة ؟ تمشات بعدما استوعبت راسها، وطلعت معاه وهيا حاطة يديها بزوج على الصاك، ومرة مرة كتخطف نظرات لعينيه العسليتين لي كيحمقوها، وريحة البارفان القوية لي كتسلب لها عقلها.. حس بيها كتشوف فيه والتفت فجأة الشي لي خلاها تبعد عينيها بارتباك.. وقال هوا بنبرة هادئة: موالفة دايما تجي للشركة في هاذ الوقت؟ كانت غادي تبدا تضعف قدامه ولكن قوات راسها ودارت بكلام أيمن.. وشافت فيه بثقة : - لا ا موسيو سيف، انا ديما كنجي بكري، غي الطوموبيل ديال ايمن وقع لها مشكل داكشي علاش تعطلت شوية.. شاف فيها باستغراب وهيا ضحكت في قرارة نفسها على الكذبة لي كذبتها.. وقال : كان من الأحسن تاخذي طاكسي حسن ما تبقاي تستناي .. - مرة أخرى ا موسيو سيف الا وقع نفس المشكل .. - مرة أخرى مخاصش يتعاود المشكل، خاصكي تحترمي الوقت والقوانين ديالنا، نتمنى الفكرة تكون وصلت ا آنسة سلمى ؟ بلعت ريقها بغضب وقالت بابتسامة صفراء: اوكي موسيو سيف.. يتبعالجزء الثاني الجزء 576 #العشق_لي_فات تفتح السانسور وخرج هوا الأول وبقات هيا تنفث الشرارة من قلبها، خرجت متجهة للمكتب ديالها تلتخ في الأوراق حتا لاحظتها إحدى الموظفات : اويلي مالكي اش واقع؟ _ مفهمتش واش انا لي ما عندي زهر ولا هوا كيتعامل معايا غي انا بهاد الطريقة! - باينة موسيو سيف صبح عليك بشي موال طويل وعريض كيما العادة.. سلمى (زفرت بعمق) بزاااف.. تقولي كيكرهني! - نتي مزال ما باغية تتعلمي بلي هوا عقله هاكاك.. ونتي راسك قاصح مكتفهميش.. (رجعت للخدمة ديالها وبعدها التفتت بلهفة) عرفتي ا سلمى.. كاين واحد الحفل كبير غادي يتقام في الشركة.. - بمناسبة شنو؟ - بمناسبة مرور 5 سنوات على افتتاح الشركة .. وموسيو سيف غادي ينظم الحفلة في واحد الاوتيل كبير وغادي يعرض كاع الموظفين وكاع الشخصيات الكبار.. (غمزت لها) باش حتا نتي ضبري على راسك بشي شخصية .. ضحكت سلمى وقالت في خاطرها "بغيت غي سيف بركة عليا".. ~~~~~~في مكان آخر~~~~~~ كانت ماريا برا في الجردة لي قدام دارها خارجة هيا وعلي تلعب معاه، وجلست باش تستريح من التعب وبقات واخداه في حضنها ، وهيا على داك الوضع فاتت عندها سارة وقربت عندها.. طلعت ماريا راسها وشافت فيها بدون تعابير وجلست سارة بلا ما تاخذ الاذن .. بقات ساكتة وبعدها بقات تلاعب علي وماريا غي منفخة معاجبهاش الحال.. حست سارة بلي وجودها غير مقبول وقالت بتوتر : ماريا لاباس؟ - الحمد لله.. - واش لهاد الدرجة كتكرهيني... مقادراش تشوفي فيا.. ديري غي بحساب العشرة لي فوتنا.. راه مفوتناش القليل.. التفتت ماريا عندها بغضب وقالت : علاش نتي درتي بحساب العشرة؟ انا كنت كنقول بلي عندي ختي من غير سلمى وفدوى ولكن نتي ماعندكش اصلا الضمير ولا القلب على شي صاحبتك.. كتعرفي غي راسك! -متظلمينيش ا ماريا.. - علاش منظلمكش؟ انا جيت عندك في الموت ديال خوك وكان كيحسابلي غادي تكوني نادمة وتعلمتي من الغلط ديالك.. ولكن نتي شنو درتي؟ شفتي راسك بلي مظلومة وعندك مبرر لي الشي لي درتيه في حقي.. مستحيل نسمح لواحدة بحالك ترجع لحياتي بعدا ما خانت العشرة لي بيناتنا.. - علاش يوسف سامحتيه وكملتي معاه حياتك رغم انه هوا السبب في كاع شقاك ؟ سكتت ماريا وبعد تردد شافت فيها وقالت : لحقاش يوسف كان باين لعبه من الأول.. كان باين انه مستعد يدير اي حاجة باش هوا يربح.. ولكن نتي كنتي في مقام اختي لي ما عمرني توقعت الإساءة منها.. دابا علاش جيتي ا سارة ؟ باغية تكون عندك بلاصة في حياتي؟ -بغيتك تسمحيلي..ثيقي بيا انا ما درتش داكشي بخاطري.. وحتا من الدار لي عطاهالي انا بعتها ورجعت لدارنا القديمة.. ما بقيت باغية حتا حاجة تفكرني بالماضي لي غذرتك فيه.. وانا غي بنادم ا ماريا كنغلط ونصحح غلطي.. وطول هاد المدة حاولت نتواصل معاك باش تعطيني فرصة نشرح لك.. نتي لي كنتي رافضة.. -وغادي نبقا ديما رافضة.. لي درتيه عمرو يتنسا وعمرني نقدر نسمح لك عليه.. انا كنت غالطة فيك.. وتمنيت لوكان كان غي كايكذب وبغا يطيح عليك الباطل.. ولكن دوماج.. (تنهدت بحرقة ووقفت نايضة وقالت) كنت باغية غي نخرج نبدل الجو.. ولكن عكرتيلي مزاجي.. الله يعاون .. جات غادية الا ان سارة استوقفتها وقالت بقوة: - مغاديش نخلي العشرة ديالنا تمشي غي هاكاك.. انا وياك لي فوتناه راه ماشي قليل.. واش نسيتي يامات القراية كان ملي الاستاذ كيجري عليا كتتعاطفي معايا وتخرجي تبعيني.. تعقلي على ايام الفقر لي كنا كنقسمو بيناتنا الخبز ديال العرس وكنخلقو بيه السعادة.. نسيتي شحال من مرة وقفت معاك وشحال من مرة وقفتي معايا.. شحال من مرة خرجتي باش تشوفي كمال وانا لي غطيت عليك.. علاش مصرّة تمحيني من ذكرياتك؟ بتأثر كانت ساهية ماريا في التفاصيل البسيطة ديال الماضي الجميل وقالت : انا منسيتش.. نتي لي نسيتي.. شحال صعيب ا سارة اننا كنا قراب من بعضياتنا بزاف فاش كنا على قد الحال..وملي دابا كل واحد نجح في حياته رجعت الجلسة معاه باردة.. مافيها لا معنى لا احساس.. ونتي حيدتك من قلبي ومن ذكرياتي.. لأنك نتي السبب في المشاكل لي وقعت لي .. ولو جيتي داك الوقت وقلتيلي شنو كان كيخطط يوسف كنت غادي نبدل بزاف ديال القرارات في حياتي.. بعتي راسك رخيصة ا ختي... في التالي مسح فيك كاع اغلاطه.. يا ريتك كنتي ذكية وقلبك عليا.. مشات وعطاتها بالظهر رافدة ولدها تراري بيه .. و مخلية سارة متسمرة في مكانها بحزن شديد بحال الا طاح عليها الضيم.. رجعت شافت قدامها وحست بالخنقة ومشات راجعة طريقها.. شافت يونس خارج من الدار بعدما شرا الحاجيات ديال المنزل لي طلبتها منو عائشة.. شجعت راسها ومشات عندو لان الفترة الأخيرة كانت متوترة بيناتهم.. وقفت عليه كي الموت الشي لي خلاه يحك راسه بارتباك: شنو راكي ديري هنا ا سارة؟ سارة (عوجت فكها) - غي كون هاني.. انا جيت باش نشوف ماريا.. انا عارفة بلي نتا ومولات خيمتك مساكنيتش هنا.. - وعلاش جيتي تشوفيها.. ماشي قلتي بلي نتي وياها مبقيتوش كتهدرو؟ - وي مبقيناش كنهدرو وهيا باقية شادة في خاطرها من جيهتي.. ولكن ماعليش دابا قلبها يحن ليا.. -مازال ما فهمت شنو السبب لي خلاكم تبعدو بحال هاكا.. سارة (بتوتر) نتا عارف ختك عصبية ومكتبغيش لي يقولها الصراحة.. في الوقت لي كانت ناوية تتزوج بيوسف نصحتها وقتلها تستنا كمال حتا يخرج ولكن راسها نشف ومابغاتش تسمعني ودابزنا انا وياها على هاد المشكل .. يتبعالجزء الثاني الجزء 577 #العشق_لي_فات هزز راسو وقال : الله يحنن قلبها عليك.. دابا فات لي فات وحنا ولاد اليوم.. واكيد غادي تسمح لك.. هيا عارفة بلي نتي كتبغيها ودرتي هاد شي على قبلها.. ابتسمت بصعوبة خايفة تخيب له ظنه.. وقربت منو وشدت في يده الشي لي خلاه يتوتر لان الكثير من الناس يعرفوه في الحي.. قالت بطريقة مغرية : توحشتك بزاف.. فوقاش تجي عندي ؟ - سارة.. راكي عارفة بلي ماريا وعائشة في اي لحظة ممكن يخرجو ويشوفوني معاك.. بعدت عليه بألم وقالت: لهاد الدرجة وجودي في حياتك ما عندو حتا شي معنى؟ لهاد الدرجة كتحشم مني ومباغيش تبيني قدام الناس؟ - سارة.. يهديك الله.. غوتت بانفعال في وجهه وقالت : انا لي حمارة ثقت بيك..كيحسابلي معا راجل ولكن صدقت معا شماتة.. بلا ما يحس ضربها بصقلة الشي لي خلا الجميع يلتفت بذهشة.. بقات مصدومة حاسة باثار يده على خدها.. بلا ما تستوعب الوضع.. مشات تتمشى في الطريق مصدومة وغي كتبكي.. وبقا هوا كيمسح على ذقنه بسخط لانه مد يديه عليها.. مشا يجري تابعها وشدها مستوقفها وهيا غي كتبكي.. بقات غادية تتمشا حتا وصلت لواحد الدرب واغتنم فرصة انه ما كاين حتا واحد وشدها بعنف من يديها وقال : سارة ستناي.. شوفي فيا.. سمحيلي.. - متقيسش فياااااا.. ماكفاكش دمرت لي حياتي.. وقتلت اي امل كان عندي.. ضراتك كلمة شماتة؟ لحقاش الحقيقة ديما كتضر ياك.. ماضراتكش انني خرجت على سمعتي ومستقبلي على قبلك.. ما همكش انني رجعت واحدة رخيصة ماعندهاش قيمة باش نتا تكون مرتاح وباش متحسش مرتك المصونة لي دايرها في الدار بأنك غذار وخائن.. ولكن سارة ماعليش.. سارة ديال الزنقة تضربني وتعايرني وتهيني وتفضل عليا كاع الناس.. وتستناني نبقا صابرة على هاذ الذل.. شدها برفق من يديها واخا حاولت تتنثر منو وقال : شوفي فيا.. سارة الله يخليك ماتقوليش هاكا.. راكي معارفاش هاذ الهدرة شنو كادير فيا.. بقات تبكي وقالت : وانا شنوووو.. انا شنو عندك؟؟؟ علاش باغي تدمرني كثر ما راك مدمرني.. عاجبك انني هاكا تحت رجليك كيما ديما .. يا ريتك مشيت وخليتني في حياتي.. يا ريتك ماعمرك رجعت عندي.. يا ريتك خليتني نتكافى معا حزني نهار تزوجت وسمحت فيا.. انا ما عندي حتا واحد في هاذ الدنيا من غيرك.. خويا كلاه البحر.. وبا مات.. وميمتي كنتمنا غي النهار لي تفيق فيه وتعرف بلي انا بنتها ماشي تنساني.. نتا الوحيد لي درت فيك كلشي وبغيتك.. علاش كادير فيا هاكا ؟؟ علاش رجعت عندي ملي نتا باغي مرتك؟؟؟؟ غوتت عليه وشدها بفكها وقال : لحقاش كنبغيك.. وباغيك تكوني في حياتي.. ولكن انا حاير.. معارفش شنو نذير.. عطيني الوقت الله يخليك.. بعدت يديه عليها وقالت بثقة وجبروت: ملي تكون عارف قولهالي.. غي دير ف بالك ملي ممكن يكون فات الوقت على قرارك.. جات غادية وهوا بقا واقف وساكت.. تبعها وشدها من يدها وخداها في حضنه حتا استقرت قواها وتهدنت ومسحت دموعها في حضنه كتبكي بصمت.. وهوا مغمض عينيه وقال : انا عارف راسي ظلمتك بزاف.. وجا الوقت لي غادي نعوضك على اللي فات.. خاصكي تعرفي بلي كنبغيك وباغيك تكوني معايا وفي حياتي.. وغادي نحاول نوفر هاذ الشروط كاملة باش نعيشو انا وياك مرتاحين..ثيقي بيا واخا مرة واحدة في حياتك.. شدها برفق وحنان من فكها وتلاقاو اعينهم.. مسح بهدوء دموعها وباس عينيها بحب وقال : متبكييش الله يخليك.. انا كنتحطم فاش كنشوف دموعك ونعرف بلي انا السبب.. عنقها مجددا حتا ارتاحت من بعد كلامه وتنهد بعمق كيفكر في مصيبته وشنو يدير فيها.. ~~~~~~~~~~ دخل كمال للشركة بطلته البهية لابس كوستيم العمل في الأسود الغامض الشرس، وعينيه حادتين كيشوف بقسوة في كلشي، دخلت حياة السكرتيرة عندو للمكتب وهوا كيهدر مع احد العملاء في فرنسا بصرامة، قدمت له الأوراق لي خاص يمضي عليها وبلي عندو اجتماع مور الغدا، ومبعد حطت له القهوة لي كيطلبها كيما العادة.. فور ما كمل الهدرة قال : الاجتماع معامن غادي يكون وفين ؟ - معا موسيو كارلوس اغويرا المورد ديالنا في فينيسا، وهاد الاجتماع فيه تجديد للعقد لي بينو وبين الشركة هادي 5 سنين.. -ميقدرش يمشي غي عبد الرحمن؟ - ضروري تكون حاضر نتا ا موسيو كمال.. موسيو كارلوس كيبغي يتعامل معا مجلس الإدارة وجها لوجه وخصوصا انه عندو علاقة شخصية معا السي عبد الله ودابا نتا لي كاين على رأس العمل، لذلك خاصك ضروري تحضر.. -واخا ا حياة شكرا ليك.. قدمت ليه واحد الورقة ديال الدعوى وشاف فيها بتساؤل وقالت : - موسيو سيف العمراني بعث لك بهاد الدعوة بمناسبة مرور 5 سنين على افتتاح الشركة ديالو.. شدها بانتباه ورجع شاف فيها وقال : شي حاجة أخرى ؟ -الصراحة وي ا سي كمال.. مدام سامية من قبيلة وهيا كتسول عليك وبغات تشوفك ضروري.. تنهد بعمق.. وبعد تردد وتفكير قال : واخا قوليلها تدخل عندي.. خرجت حياة ومشات عند سامية وقالت : هاهوا قالك دخلي عندو.. ناضت سامية بعيون مجهدة من التفكير وباين عليها التعب الجسدي والنفسي، وتقدمت ناحية المكتب ديالو، دقت الباب وقلبها كيضرها لأنها مدة وهيا غايبة بسبب وفاة والدها وقاسها الاكتئاب ما لقاتها حتا من شي جهة، وفاة ابيها والراجل الوحيد لي كتبغي بعيد عليها وكيبغي بنت أخرى وهيا مضطرة تشوفو كل نهار ومتقدرش حتا تقرب منو، فور ما دخلت استقبلها بطريقة جد رسمية مباغيش اصلا يعطيها فرصة تفكر في الماضي رغم انه كان قاسي عليها ولكن كان مجبر ... قال باش يكسر الصمت بيناتهم : تشربي شي حاجة ؟ يتبعالجزء الثاني الجزء 578 #العشق_لي_فات ما بغيت نشرب والو.. بغيت نهدر معاك.. شاف يمينا وشمالا وقال : سامية الا كاين شي هدرة تقال في الخدمة مرحبا.. أما الا شي موضوع على ديك الليلة فمن الأحسن متوليش تجبديه لحقاش هدرنا فيه الف مرة.. سامية (ناضت بجنون وانفعال ) ساهل عندك تمشي وترجع فوقما بغيت وانا سامية الحمارة المكلخة ديما واقفة تستناك!!! السي كمال راجل مهم معندوش الوقت.. عندو الوقت غي لهاذيك لالة ماريا.. وفاش كتفكرني ملي تبغي تفوت شي ليلة على ضوء الشموع.. ناض بسرعة شدها من يدها وقال وهوا كاز على سنيه : شنو يحسابلك راسك راكي ديري.. باغية ديري فضيحة وتخلي كاع الناس يتفرجو ؟ الا بغيتي الشوهة حتا انا نعرف لها.. قربت منو بترجي وقالت بعيون دامعة : ما بغيت والو.. بغيتك غي تكون معايا.. الا مكنتش كتبغيني علاش جيت عندي ديك الليلة.. - سامية بركة من التبرهيش راكي بعقلك .. ونتي عارفة بلي انا كنبغي ماريا وهاذيك كانت غلطة.. وغادي نحاول نصححها.. _تصححها ؟ شنو غادي تصحح؟ غادي تعوضني على الأمل لي عطيتوني ولا على الحب لي عطيتولك.. على انني واحدة رخيصة في عينيك وماريا هيا الحب ديالك.. علاش جيت عندي ملي كنت كتبغيها .. - كنت محتاج نعطي الوقت لراسي منبعد ما مات يوسف .. هيا كانت في العدة ديالها وانا مكانش من حقي نهدر معاها وداكشي كان كيمرضني وكنت مضغوط.. فهمي ا بنت الناس.. -هادشي كيعني انك عمرك تكون مرتاح معاها لحقاش مكثيقش في حبها ليك.. راك شفت شحال بقا فيها الحال على يوسف.. شكون ضمن لك بلي ماعمرها بغاتو؟؟ تنهد بحرقة وقال بعصبية : سامية خدمي عقلك ا بنت الناس.. نتي وانا عارفين بلي ما بيني وبينك والو.. وداكشي كان نزوة ونتي كنتي قابلة من الأول بلي علاقتنا تكون هاكا!! والنهار لي جيت عندك فكنت محتاج صديقة لي تسمعلي وتفهمني.. ووقع لي وقع بدون قصد مني وانا مستعد نصحح الغلط لي وقع!!! - اااه ودابا صافي كملت مني.. ضيعتلي حياتي ومشيت ؟ انا هيا plan b ديالك ؟ - الله يخليك صافي .. نتي عزيزة عندي وغالية ولكن مغاديش نقدر نعطيك شي حاجة لي مكايناش!!! لامست لحيته بحب وقالت بهستيريا : انا كنبغيك .. مستعدة نكون المرا الثانية في حياتك.. عافاك ا كمال متخلاش عليا.. ياك من ديما كنت كتقولي انا معاك فوقما بغيتي.. يلاه بينلي بلي نتا معايا.. ولا انا منستاهلش؟ كمال (بغضب) - بركة من هادشي ... الله يخليك مبغيتش نجرحك.. بعد يديها عليه والتفت للمكتب ديالو وهيا بقات متسمرة في مكانها، مسحت دموعها وقربت منو وقالت بدون سابق إنذار : والا قتلك بلي انا حاملة؟ تصدم وبرد له الما في الركابي.. ودار عندها بصعوبة وتدريجيا وشاف فيها بدون تصديق : كيف.. كيفاش.. كيفاش حاملة ؟ سكتت شوية وقالت بنبرة مرتجفة : انا حاملة ومنك.. وخاصك تلقالي حل.. - من فوقاش؟؟ -حاملة بشهرين.. من ديك الليلة.. مسح على وجهه بصدمة وحس بالفشل.. كان قريب يطيح لولا انه استند بالكرسي لي جلس عليه بتعب وهوا رافض يصدق شنو راها تقول.. بلع ريقه الجاف وقال : نتي متأكدة؟ - اااه متأكدة ولا كظن بلي كنكذب عليك؟ .. من ديك الوقت وانا متأكدة والبارح مشيت للطبيبة.. وقاتلي حاملة.. واصلا فات الوقت على انني نطيحو.. يعني إلا فكرت في انني ممكن نطيح ولدي غي نساااا.. نتا عارف بلي في زواجي الأول تعرضت للاجهاض والطبيب قالي بلي الا رجع طاح لي بيبي من جديد مستحيل نرجع نحمل.. واش باغي تحرمني من انني نكون ام؟ - ونتي علاش مصرة تكوني أنانية.. كيفاش حاملة ؟ علاش باغية تربطيني بيك وانا من الأول علمتك بلي علاقتنا مغاديش تمشي بعيد.. واش كيحسابلك بلي غادي تشديني من اليد لي توجعني.. علاش مدرتيش بحسابك؟ وبحساب انني غادي نتزوج.. - مكنتش عارفة.. -كان خاصك تعرفي.. ودابا شنو المطلوب مني؟ سكتت شوية وطاحت على ركابيه تبكي : - تزوج بيا وطلقني.. غي كتب الولد في سميتك وطلقني وعمرك تولي تشوفني مرة أخرى.. الله يخليك ماتخلاش عليا ا كمال انا معنديش شي واحد من غيرك..سترني الله يخليك..




صفحة القصة


اخر التعليقات