Skip links

قصة : عاشقة الدم ج 7 و الأخير

 3,918 عدد مشاهداات

الجزء:201

شافت فيه ورجعات شافت فريحانة منخلاه

سيف: انمشي نجيب الحوايج تبدلي باش نخرجو
ريحانة: اك

خرج سيف وتبعو رعد مخلي البنات بوحدهوم، مشات كيريس جلسات فالكرسي وبقات تشوف فريحانة

كيريس: على سلامتك
ريحانة كتافات بإبتسامة
كيريس: بيت نسولك واش كاتبغي سيف؟
ريحانة باستغراب: اه
كيريس: كيفاش تعرفتي عليه؟
ريحانة تنهدات: قصة طوييلة
كيريس: مستاعدة نسمع ليها
ريحانة: ماشي دابا، ايجي ايسمعنا
كيريس: هي مخبية عليه شي حاجة
ريحانة: قلبي عامر وبنتيلي نتي فيك ثقة، انعاودلك ولكن بليز ماتقوليلو والو
كيريس: اك، انجي عندك للفيلا وتعاوديلي كولشي
ريحانة: شكرا

سكتو فاش شافو ممرضة داخلة

الممرضة: مدام هاهما الحوايج، نعاونك تلبسي؟
كيريس: غير خرجي انا نعاونها

خرجات الممرضة وناضت كيريس تاتعاون ريحانة
ريحانة: علاش سخفت، واش شي حاجة خطيرة
كيريس: شنو اتكون ردة فعلك الى كانت شي حاجة خطيرة
ريحانة تبسمات: ولفت، اتجيني عادي
كيريس: الى كنتي ولفتي اتكوني خديتي مناعة من الصدمات
ريحانة: وبزاااف
كيريس تنهدات: نتي وقعلك إيموراجي حيت ماتلك البيبي فكرشك خمس ايام
ريحانة غمضات عينيها وجلسات مزيرة على يديها وعينيها
كيريس جلسات القرفصاء وشدات يديها: ماكنتيش عارفة بين حاملة
ريحانة بصوت مخنوق: لا
كيريس: سيف خايف لاتوقعلك شي حاجة الى عرفتي وعيطلي انا نتصرف وماخصنيش نخبي شي حاجة بحال هادي، الى كنتي تاتبغي سيف خصكي تبيني ليه راكي قوية، لطالما الرجال تينجاذبو للبنت القوية
ريحانة: و ولكن ول ولديي
كيريس: طير من طيور الجنة، يالله لبسي باش تخرجي ايتشوشو علينا

ناضت مكملة لباسها وهي مكمداها فقلبها، شداتخا من يديها وتمات مخرجاها لقاوهم عند الباب، مشا هزها سيف خرج بيها وهما موراهم

رعد: قلتيهالها؟
كيريس: وي
رعد: العجب ماغوتاتش، واش كانت عارفة
كيريس: نو، وتقصحات بموت ولدها ولكن الحب تيرمم الجرح
رعد: حسات بحنان سيف
كيريس: وهاد الحنان هو لي ايجرحها ديال بالصح
رعد: ماعرفت علاش نتي واثقة بين سيف ماتيبغيهاش
كيريس: كاين فرق بين الحب والشفقة، هو من الاول دخلها لحياتو حيت شفق عليها، وهو ديجا فقلبو بنت اخرى
رعد: شكون
كيريس: جنة

وقف مصدوم وهي كملات مشيتها حلات لباب لسيف باش اركب ريحانة وبقات واقفة تاتسنا رعد اخلط عليها، ضارت لقاتو جاي غير بالشوية ومزال مصدوم

رعد: من فوقاش
كيريس: حب الطفولة
رعد: باش عرفتيها
كيريس: شفتو نهار العشاء تيشوف فيها وباين بريق فعينيه بحال لي فعينيك فاش تاتشوف فيا
الجزء: 202

رعد تبسم: تاتعرفي تخرجي بنادم من مودو
كيريس: مشيت للفيلا تاعو فاش كان فالمشفى ولقيت مذكرة كاتب فيها كولشي
رعد: وبطبعة الحال لقيتي حل باش تجيبيها
كيريس: صورت الاحداث المهمة

رعد حط يدو على كتافها وجرها للوطو فتحلها الباب تاعو مبتاسم: تفضلي امدامتي نمشيو نشوفو هاد الاحداث المهمة
ركبات وسد الباب وضار جهتو ركب وكسيرا

كيريس: انسيفطلك كولشي، دابا نمشيو عند سيف
رعد: انعيطلو حيت تلف علينا وماخصناش نعيقو بين تانعرفو دارو

صاناليه عطاه العنوان عاد كسيرا رعد لحق على لوطو دسيف حيت كان تيسوق بالشوية على حساب ريحانة، سيف غير شاف لوطو درعد من المرايا وابتاسم

وصلو للفيلا وتمو نازلين، سيف هز ريحانة لبيتها لي بدلولها فراشو ونعسها لقاو الممرضات سبقوهم بداو تيصايبو ليها السيروم حيت مابغاتش تاكل

خرج سيف ورعد للجردة مخليين كيريس معاها، ناضت كيريس تأكدات بين ماكاين حد تيسمع عاد رجعات جلسات حداها

كيريس: يالله عاوديلي
ريحانة: منين غادي نبدا، انا كنت بنت واحد المافيوزي فالبرازيل، ولكن انا عايشة هنا فأمريكا، اعداء بابا خطفوني، كانو ايغتاصبوني وانقذني سيف فآخر لحظة، وحيث سمعهم ذكرو بابا بين تاجر فالمخدرات بابا قالو يا إما تخدم معايا ولا نقتلك حيت تاتعتابر شاهد، قبل باش اخدم معاه وأنا نهار على خوه تانتغرم بيه حيت عاش معانا فالقصر وبابا ماخلانيش نرجع لهنا لاتوقعلي شي حاجة، واحد النهار سمع سيف تيهضر فالفون تيوصل البلان لي كان دار بابا باش اهرب الكوكايين من كولومبيا، عرفتو جاسوس وبديت تانتبعو حتى عرفتو خدام مع البوليس، بابا بدا تيشك فيه ومابقاش تيقولو بلاناتو وسيف تعصب وقرر انساحب ويجي شي واحد آخر، ولكن انا مابغيتوش امشي، وبديت تانسيفطلو بلانات بابا غا بسرية ماعارفنيش انا، حيت تا انا كنت ضد بابا فخدمتو، وفاش لقاو القبض عليهم سمح فيا، هرب بابا من الحبس وبغا اهربني معاه للميكسيك، ركبنا فباطو ولكن حصلنا فالبحر الدولي، بابا ماستحملش الخسارة وفجر الباطو كامل بعد مادفعني للماء باش مانتقاسش، كان تما سيف ونقذني وقالي بنت مافيوزي نتوقع منها اي حاجة، ولكن ماسمحش فيا حيت عارف غايقتلوني وخلاني معاه، وتيعاملني بحال العاهرة
كيريس: مايمكنش دوز عليه بين نتي لي كنتي تعاونيه
ريحانة مرعوبة: زعما؟؟ انا عاونتو حيت تانبغيه
كيريس: ماعرفت، باينة ايقول هي خانت باها لي ولدها عساك انا
ريحانة: شنو ندير
كيريس: ماحدو تيعاملك مزيان ماجراش عليك ولا قتلك راك بيخير، المهم نعسي رتاحي نمشي نطل عليهم، غطاتها وخرجات، هي عارفة سيف فخبارو كولشي حيت ذكرها فالمذكرة، وتاهي كانت عارفة القصة من الاول .

نزلات للتحت لقاتهم تيلعبو الشطرنج جلسات حداهم لقاتهم مبلوكيين اللعبة لا غالب لا مغلوب وهما مزال تيعصرو فمخهم باش اكملو الطرح وهو مبلوكي

كيريس: الطرح مبلوكي
رعد: داكشي لي بانلي

شوية صونا الفون درعد ناض تيهضر وخلاهم جالسين

كيريس: شي طرح
سيف: اكيد

بداو تيلعبو حتر رجع رعد وجلس تيتفرج فيهم شاف كيريس مغلوبة ولكن هو عارف دايرة شي بلان تما مايمكنش تخسر، كيريس محافظة على هدوءها وتركيزها ماتاتحرك القطعة حتى كاتحسبها، وسيف متقدم اللعبة، حتى لواحد اللقطة كيريس ضربات الملك تاع سيف من بلاصتو ونطقات

كيريس: كش ملك
خلاتو حال فمو مصدوم شوية ضحك ونطق: ذكية
كيريس شافت فعينيه: كيفاش غلبتك؟
سيف استغرب وبقا ساكت ماعرفش شنو بات تقصد حتى طلعات فيه حاجبها تاتسناه عاد نطق

سيف: كنتي مخلياني متقدم فاللعبة وعلى بالي انا الرابح حتى قلبتي عليا اللعبة فآخر لحظة
كيريس تبسمات ووجهات هضرتها لرعد: خصنا نمشيو

ناضت مخلية سيف تيفصل ويخيط من الميساج لي وصلاتلو هو عاارف شنو معناه
الجزء: 203

تمات خارجة هي ورعد ركبو لوطو ورعد حابس الضحكة

كيريس: غا طلقها
رعد بدا تيضحك من نيتو عاد نطق: شفتي وجهو
كيريس تبسمات تاهي ضحكها بالضحكة تاعو

رعد جمع الضحكة: نتي تاتعطي انذار لي غادي تقتليهم (ضار شاف فيها) ياكما ناوية
كيريس: نو

تنهد ورجع كمل صوكانو حتى نطقات

كيريس: هداك لي كان باغي اقتل سيف نهار الديسكو هو ولد عم ريحانة
رعد: وايلي
كيريس: واليوم بالليل اتجيه شاحنة تاع الذهب حيت هو صاحب بنك نيويورك الى جانب شركتو الصاعدة فالسوق

شاف فيها وشافت فيه وتبسمو: جا دورنا

وصلو للفيلا تاعها دخلو للمخبأ تاعهم وبداو ادرسو الخطة لي ايديرو بالليل، قرروا مايدخلوش وولف فالبلان

“عند وولف”

واقف قدام الكلية دميري حتى تمات خارجة تاتفرنس غير شافتو جرات عندو معنقاه باسها ففمها وعنقها من كتافها، حلها الباب ركبات وسد الباب وضار ركب هو

كسيرا تيبتاسم للبلان لي موجدلها وهي كي الاطرش فالزفة غا تاتبلبل بحال الكاسيطة

وصلو لواحد الساحة تاع تعليم الطيران، دخلو وهي غا تاتشوف مافاهمة والو، وتاتسولو ماتيجاوبهاش

تعرضلهم موظف دخلهم بالترحيب وبدا تيصايبلهم الباراشيد، وبدات تنقز بالفرحة فاش فهمات بين اينقزو من السماء، ركبولهم كاميرات فالكاسك

شد فيدها ومشار وركبو فالهيليكوبتير وقلعات بيهم فالسماء كان راكب معاهم واحد تاهو لابس معاهم البارا ومعلق كاميرا باش اصورهم

حلو الباب ووقفو فالحافة تشادو اليدين وشافو فبعضياتهم وتلاحو تيلعبو فالهواء، مرة ايتعانقو مرة ايديرو حركات بهلوانية

حتى لواحد اللقطة وولف جبد خاتم من جيبو ودارلها اشارة “أحبك”

جاوباتو بحتى انا، عاد بينلها الخاتم خلاها دارت يدها على فمها، بدات تاضحك وتاتحرك راسها بآه كيف الحمقة

ركبلها الخاتم وتعانقو وبداو تيلعبو فالهواء فرحانين، حتى مدلها خاتمو ركباتوليه، شوية وصلو للعلو فين خاصهم اطلقو البارا، طلقوه وبداو تيتزعللو حتى وصلو للأرض

حيدو عليهم داكشي وخرجو مشابكين يديهم، ركبو لوطو ومشاو لريسطو تاغذاو

دخلو وشدو طبلة بعيدة على البشار وبداو تيتغذاو فجو مليء بلي بيتيز، هزات ميري الفون وصونات ابيل فيديو مع جنة وكيريس تاتوريهم الخاتم

سالاو وتمو خارجين تيتساراو على رجليهم ويتصورو، حتى طاح الظلام ورجعو ركبو فلوطو
الجزء: 204

“عند رعد وكيريس”

خارجين من الممر السري لابسين الكحل وكسيراو حتى وصلو للديبو فين مجموعين رجال رعد

دخلو لداخل وبداو تيشرحولهم الخطة لي ايديرو وهما متبعين معاها
كيريس:الذهب ايتنقل فكاميو واحضيوها زوج لوطويات
رعد: لي تانعرف البنك تينقل الفلوس والذهب بالنهار والبوليس معاهم
كيريس: الذهب نتاع رئيس أمريكا ومابغاش ضجة، سافطو كاميو خاوية الصباح بالهيليكوبتير والبوليس على اساس نقلو غا فلوس، اما دابا ادوز الكاميو مع زوج لوطويات واتسبق لوطو الثالثة تأكد واش الطريق آمنة
رعد: سو شنو الفكرة
كيريس: ايوصلو فالدخلة دنيويورك من طريق واشنطن مع 12، سو فاش اقربو انزلعو المسامر فالطريق ايطرطقو لي بنو دلوطويات وخصنا نزربو علا لي كارد قبل مايتواصلو مع الدعم، ايكونو متبعين مسار الكاميو فالقمر الاصطناعي غادي نهاكيه ونبينلهم بين المسار مزال مستمر ماتوقفش
رعد: ونخويو السلعة فلوطويات ونمشيو فحالنا
كيريس: تماما
رعد: اتمشي؟
كيريس: اكيد اندي معايا البيسي

اتفرقو كل واحد مشا وجد راسو لبسو ماسك تاع عصابة العقرب

كيريس دارت تاهي الماسك وركبات الموطو مع رعد، كسيرا رعد وهي شادة فيه وهازة ساكادو فيه السلاح والبيسي حتى وصلو للطريق منين ادوز الكاميو ديال الذهب وتخباو وسط الشجر

دازت لوطو الاولى وبعد خمس دقائق صونالهم واحد من لي كارد بين جايين، هزات كيريس لبيسي هاكات القمر الاصطناعي وزورات مسار اللوطويات

عاد عطاو امر وطلقو المسامر خلاو روايض لوطويات اتطرطقو وفراناو دغيا مشاو رجال العقرب قتلو الشوافريا ولي كارد، الشاحنة ماتأثراتش بالمسامر ولكن الشيفور فرانا وهز الفون تيصوني، كيريس ماعطلاتوش جابتلو رصاصة فالجبهة

مشاو بزربة حلو باب الكاميو وبداو ايشارجيو الذهب فلوطويات حتى سالاوهم، يالله بغاو اركبو حتى شافو لوطويات البوليس جايين

ركبو رجال العقرب فلوطويات وكسيراو دغيا وكيريس ركبات مع رعد تعطلو شوية حتى شافوهم البوليس عاد كسيرا رعد، كانت استراتيجية من رعد باش لبوليس اشوفو غا الموطور وماشافوش الطريق لي دازو منها رجالو

كيريس جبدات الفرادي من ساكادو وبدات تيري فيهم بيد وليد الاخرى شادة فرعد حيت غادي بسرعة كبيرة

رعد: اجي قدامي وعنقيني وخدمي زوج فرادا

طلع يدو ليمنية ودازت من تحت منها رجعات قدامو معنقاه برجليها وحاطة يديها على كتافو هازا زوج فرادا وبدات تنيش عليهم قلبات لوطويات كاملين حتى تشعلات فيهم العافيا

تبسمو بزوج ورجعات وراه شادا فيه ودازو من طريق مامعروفاش حتى رجعو فأمان، مشاو للديبو بلا مايخليو اثار ليهم، دخلو لقاو رجالهم تيتسناوهم بلوطويات لي عامرين ذهب

بداو تيتحققو من العدد دلكرامات واش كامل ولا غا كذبو فالوراق، لقاوه هو هداك، وغير سبيكة وحدة تاع الذهب تاتساوي 48000 دولار أمريكي

رعد: الذهب عليه الطامبو، واخا نبغيو نبيعوه فالسوق السوداء غادي اتعرف بين تاع الرئيس الامريكي
كيريس: النقش لي على السبائك ايتحيد الى ذوبنا الذهب ودرناه فقالب اخر
رعد بابتسامة: مزيان

عطا رعد امر لرجالو باش اذوبوه ويصايبو سبائك جديدة بلا طامبو ورجعو هما ركبو لوطو قاصدين الممر السري ودخلو للفيلا دوشو وبدلو عليهم، وخرجو اتعشاو برا
الجزء: 205

خرجو رعد وكيريس من الفيلا وركبو لوطو امشيو اتعشاو واخا 3 دالليل هادي، وصلو لريسطو تيبقا مفتوح 24/24ساعة، جلسو فطابلة حدا البالكون وطلبو شنو بغاو

رعد: تانفكر فاش نتزوجو واش اتكملي فسلسلة القتل
كيريس شافت فيه: اكيد
رعد تبسم: ماباغاش تعالجي
كيريس: نو
رعد: مانقدرش نعالجك الى نتي ماباغاش تعالجي، غير انكب الماء فالرملة
كيريس:هربات كارلا
رعد عرفها بغات تبدل الموضوع: وي، مامشاتش لدارها لي عارفين، مشات لوحدة اخرى

سكتو فاش جا السيرفور حطلهم العشاء ومشا

كيريس: اتبغي تواصل مع الشاف تاعها وايخبرها بتعيينهم لسيف، اتبغي تبقى مخبية شوية حتى تولي اونفورم عاد اترجع
رعد تفكر جنة: واش ايبغي اتقرب من جنة؟
كيريس: نو، هو عارف بين عايشة حياتها ما ايبغيش اخسر علاقتو معاك ومعاها وتنوض الفوضى، هو اصلا مبعد العلاقات العاطفية باش ماتكونش عندو نقطة ضعف
رعد: لقيتيني تانقول نقطة ضعفك نتي شنو هي
كيريس: نتوما
رعد: داكشي باش تاتبعدي فاش تاتكوني عالنة حرب على شي واحد
كيريس: وي، نتا اوولف قادين براسكم، اما لوخرين ماملفينش هادشي، وماخصهومش اعرفو عالمنا الاسود
رعد: انا ونتي عارفين بعضنا اما ميري ماعارفاش وولف مفيوزي
كيريس: انبعدوه من هاد العالم قدر الامكان، ايشارك معانا فاش اصلاحلو
رعد: من كارلا لسيف لجنة ليك لأنا لوولف لميري، شفتي كيف مترابطين
كيريس: داكشي باش كنت تانبعد من الاول عليك، صدق وولف تعرف على ميري وجنة على بدر، فاش لقيت القدر لعب لعبتو رجعت
رعد: يعني كنتي مستعدة تضحي بعلاقتنا باش تحميهم
كيريس: وي، ولكن القدر عندو كلمة اخرى
رعد تنهد: ديما

تمو خارجين ركبو لوطو وصلها للفيلا تاعها ومشا هو للاوطيل طايح عليه الضيم، القضية مشبكة وفيها ارواح بريئة، تيفكر ابعد من هاد العالم ويجر معاه كيريس ويرجهو تاهما طبيعيين

لقا راسو ايتشق عليه بالتفكير ناض دخل للدوش دوش وخرج لبس عليه وطاح نعس

“عند كيريس”

جالسة فالبالكون وتاتشوف فالفراغ، هي عارفة عواقب هادشي، الى حصلات شي نهار واخا مبعدة هاد الفكرة من بالها، واش ايبقاو تيبغيوها ولا ايوليو تيكرهوها، رعد عارفها على حقيقتها يعني ايوقف معاها، ولكن هادشي ماتيعنيش بين ماتيهموهاش لوخرين، ما اتجيش وتريب ديك العلاقة لي بنات معاهم حسات براسها ضايعة وناضت تقلبات على راسها تدير اليوغا باش تجمع افكارها

“عند سيف”

بدا تيتقلب معذب بسباب الجرحة حيت فورصة عليها هاد الايام بزااف حيدلها الدعامة من النهار الثاني وهز بيها ريحانة ولعب التنس، تحلاتلو الخياطة وعاودها وعطاتو الحريق بالليل، ناض مكره غسل وجهو ومشا طل على ريحانة لقاها ناعسة، حط يدو على خدها تيتلمس فيها تاتبقى فيه بزاف، عارفها غدرات باباها وعاوناتو، واخا عارفاه مخابراتي ماقالتها لحد، ناوي ايقلب عليها باش تبعد منو ماحدها معاه حياتها فخطر
الجزء: 206

“اصبحنا وأصبح الملك لله”

جالسة كيريس فالمخبأ تاعها تاتراجع خططها مانعساتش الليل كولو مابغاش ايجيها، لقات خبر سرقة الشاحنة نتاشر فالبلاد وكولشي تيدوي شكون سرقو، تاهمو صاحب البنك وخضعوه للتحقيق

كيريس عارفة بين دييغو (ولد عم ريحانة وصاحب البنك) ماشي مافيوزي، هو تيبغي ريحانة وبغا اقتل سيف باش اياخذها، زائد باغي اطيح شركة سيف فالسوق باش شركتو تطلع، ودابا ملي تشد اتوسخ سمعتو فالبلاد

ناضت نن بلاصتها طالعة للبيتها، دخلات تحت الدوش وهي تاتفكر فقراراها واش صحيح

“عند سيف”

جالس فالجردة تيقرى الجورنال حتى جات ريحانة جلسات فجليسة بحال الزعلولة وشادة كاس دالعصير فيديها

شاف فيها بقنت عينو ورد بالو للجورنال، ريحانة هزات الفون حتى زهقلها العصير بالشهقة لي دارت وبدات تكحب حتى طاحلها الفون والكاس من يديها، ناض لعندها عطاها الماء تاتشربو وبدا تيطبطب على ظهرها حتى ولات مزيانة

ريحانة: شفتي الاخبار
سيف عرفها تاتهضر على دييغو: وي
ريحانة: لي تانعرف بين هو انسان مزيان وكان بعيد على عصابة بابا، كيفاش شفر الذهب
سيف لقاها فرصة باش اكركبها: بقا فيك
ريحانة على نيتها: بزاف مايستاهلش
سيف: قتلك تاتبقاي بنت مفيوزي وعشتي وسط الجريمة والشفرة والقتيلة، ملي بقا فيك سيري لعندو وقفي معاه فهاد المحنة
ريحانة مصدومة: س سيف و واش تاتهضر بصح
سيف: وي، نوضي جمعي عليا حوايجك وسيري فحالك راك ماشي بنيتة صغيرة، راك بخدمتك ودارك

بداو تينزلولها دموعها فصمت وناضت لبيتها جمعات حوايجها وخرجات لقاتو جالس فبلاصتو تيكمل قهوتو مرتاح، زادو نزلولها دموعها بغزارة وخرجات

ركبات لوطو تاعها وكسيرات تاتشهق وتبكي: انا تانبغيك اسيف، انا غدرت بابا على قبلك، وصبرت لايهاناتك ونعست معاك، ولكن تانبغيك اسيف عارفاك مقهور من جهة عائلتك وانا تانحاول ندير مافجهدي باش نواسيك ولكن ديما صادني هئ هئ

تغشاولها عينيها بالدموع ومابقاتش تقشع قدامها، بدات ترمش بالزربة حتى بانتلها كاميو جايا جيهتها، ضورات الفولون دغيا خارجة على الطريق ودخلات فشجرة، فقدات الوعي والدم سايل من جبهتها وفمها

“عند دييغو”

خارج من مخفر الشرطة بعد ماتأكدو بين مامتورطش، عندو الكليان جاو للبوليس امر من الفوق فكوه، بدا تيضور البلان فدماغو شكون هادا لي شفر الذهب حتى صوناليه واحد من رجالو قالوليه ريحانة دارت اكسيدون وراها ناعسة فالمشفى

ركب مع واحد من رجالو ومشا للمشفى، تم داخل بخطوات واسعين تعرضلو هاداك لي عيطلو وراليه البيت فين ناعسة

الكارد: سيدي الدقة لي فراسها ماشي خطيرة
دييغو: واخا هكاك انديرو تحاليل بين ماوقعلهاش ارتجاج فالدماغ
الكارد: راه داروهم ليها تانتسناو النتائج
دييغو: وقتاش ايخرجو
الكارد: غدا

دخل دييغو لعندها لقاها فايقة وعينيها فازغين بالدموع، غير شافتو شهقات ومدات يديها تعنقو

مشا عنقها وبدا تيطبطب على ظهرها: ماوقع والو اريحانتي، خرجتي منها سالمة
ريحانة تاتمخشش فيه: دبني من هنا عافاك
دييغو بعدها عليه تيمسح ليها دموعها: مالك
ريحانة: ماماليش بغيت نمشي من هاد المدينة، بيت نرجع للبرازيل
دييغو: واش عندك شي مشكل؟؟
ريحانة: لا غا توحشت بلادي
دييغو تنهد: اك ريحانتي، ايبانو نتائج التحاليل بين ماعندك تا مشكل ونمشيو
ريحانة: اك
دييغو: انعيط ليهم ايجيبولك ماتاكلي
ريحانة: مافياش بغيت غير نعس

تخشات فبلاصتها، غطاها وباسلها راسها وتم خارج عاقدهم، قصد الكارد لي مكلف تيحضي ريحانة

دييغو: علاش باغا تمشي من هنا، واش دابزات مع سيف؟
الجزء: 207

الكارد: ماعرفت شنو وقع بيناتهم، كانو بيخير مور ماخرجها من المشفى فاش ماتلها البيبي
دييغو غمض عينيه فاش تفكر هاد البلان: واش خرجات من عندو قبل مادير اكسيدون
الكارد: وي

دييغو فهم بين سيف ايكون دارلها شي حاجة: باينة سيف ايكون دارلها شي حاجة، اصلا طول بزاف فحياتو جا وقت موتو

وتم خارج مغزز على سنانو والكارد تابعو
دييغو: رد البال معاها
حل الباب ودار اشارة لشيفور انزل، غير نزل ركب لوطو وكسيرا للفيلا تاع سيف، موراه بالشوية بانت ريحانة خارجة بحوايج المشفى خدات طاكسي تابعاه وهي تاتبكي، كانت ناضت تمشي للطواليط بالصدفة سمعات كلامهم كامل حيت كانو حدا الباب، وفهمات بين كان متبع خبارها من شحال هادي، هنا عرفات علاش سيف كان ماتيتسطرلوش، خرجات تاتسلت مالقاتش الكارد قدام الباب وخرجات تاتجري باش تبعو لايقتل سيف

بدات ترعد بلاصتها وتبكي حتى طاحت عليها الفكرة تعيط لسيف ولكن الفون ماعندهاش وقررات تهضر مع الشيفور

ريحانة تاتمسح دموعها: مستر، ممكن تعطيني الفون حيت ديالي نسيتو مسألة حياة او موت بليز
الشيفور بانتلو تاترعد وهو يمدلها الفون صونات على سيف حيت حافضة نمرتو جاوبها

سيف: ويي!!
ريحانة: سيف (خانوها دموعها)
سيف: ريحانة!! قتلك بعدي مني سيري عيشي حياتك (وقطع عليها)
عاودات صوناتلو قطع عليها، عاودات صونات لقاتو بلوكاها، نهارت تاتبكي مالقات حل، تفكرات كيريس وبدات تفكر نمرتها

تكتب وتعاود تمسح حتى لقاتها وصونات عليها

“عند كيريس”

كانت تاتسوك لوطو تاعها تاتسارا تبدل الجو، حتى صونالها الفون لقاتها نيم غريبة وجاوبات

كيريس: ويي!!
ريحانة: كيريس بليز عتقي سيف ايقتلو
كيريس باستغراب: ريحانة!! شكون ايقتل سيف
ريحانة: ولد عمي راه غادي عندو باش اقتلو، عافاك صوني على رعد ونقذوه بليز
كيريس: واخا

قطعات عليها وقلبات الدورة لدار سيف وهي تاتصوني على رعد غير فتح الخط نطقات

كيريس: دييغو غادي لعند سيف اقتلو، سربي سبقو
رعد: كيفاش!! وعلاش
كيريس: ماعرفت، ريحانة صوناتلي قاتلي راه غادي باش اقتلو شنو وقع مانعرف سربي
رعد: هانا جاي

قطعات عليه وبركات على الكسيراتور، غير وصلات فرانات ونزلات داخلة تاتجري حيت لقات الباب دالجردة مفروع والعساس ميت وحس لي كارد ماكاينش، دخلات للفيلا لقات الخدامات مقتولات تخطاتهوم وهي تاتقرب فين تاتسمع الصوت غير بالشوية رادة البال لايهجم عليها شي واحد

طلات لقات دييغو موجه الفردي لسيف وبزوجهم رادينلها بالجنب، نزلات على ركابيها وبدات تحبو ورا الفوطويات حتى قربات توصل ورا دييغو باش تغفلو طيحلو الفردي

حتى سمعات دييغو قال: بالسلامة عليك

وتطلقات الرصاصة، طلعات راسها لاعنة حظها حيت وصلات معطلة حتى توسعو عينيها من داكشي لي شافت
الجزء: 208

دخل رعد مع باب الجردة وهو يسمع الرصاصة ودخل تيجري للصالة حتى تصدم بريحانة منشورة فالارض والدم سايل من فمها

كيريس ناضت ضربات دييغو برجليها لظهرو طيحاتو على ركابيه وهو عينيه على ريحانة تاهو مصدوم، ضرباتو لعنقو فقداتو الوعي جا منشور على وجهو، ومششات تاتجري لعند ريحانة هزات راسها حطاتها على ركابيها، كانت الرصاصة كاتها فقلبها

رعد مشا لعندهم وتحنى تاهو

رعد: نهزوها نديوها للمشفى قبل ماتموت
كيريس: هزها

هزها رعد وتبعاتو كيريس تاتجري حتى وقفات وضارت عند سيف لي مزال مصدوم وتيشوف قدامو، مشات لعندو جراتو من يدو غادا بيه للوطو

فاق سيف من صدمتو وحل الباب لرعد ركب لور ومدهالو رعد شدها فحجرو، ركبات كيريس لقدام ورعد كسيرا

حيدات كيريس تجاكيت تاعها ومداتها لسيف: ورك على الجرحة باش ماتخسرش الدم بزاف

شدها من عندها ويديه تيرجفو حطها على الجرحة تيورك، شافها مرخية وبدا تيفيق فيها

سيف: ريحانة: فتحي عينيك، هاحنا انوصلو بقاي مستحملة بليز

ضمها لصدرو تيبوس فجبهتها واللقطة فاش ترمات قدام الرصاصة ونقذاتو مزال بين عينيه

حلات عينيها بالشوية وشافت فيه حتى بدا تيضحك
سيف: خليك هكاك، شوفي فيا، ماتسديش عينيك هاحنا انوصلو
ريحانة بدات تبسم وتشوف فيه حتى طلعات سباباتها وشهدات لاول مرة فحياتها

ريحانة: اش هد انن لااا اله الّا الله (وبلعات ريقها) و وأشهد انن محمداا رسول الله

غير كملات الشهادة تاعها وهي طيح يديها مغمضة عينيها
سيف بالغوات: لاااا (وضمها ليه)

رعد فرانا بالصدمة وضار عندهم حط يدو فعنقها تحسس النبض تاعها لقاها ماتت
كيريس غير عرفاتها ماتت غمضات عينيها وحطات ظهر يديها على فمها تاتعض فصبعها مفقوصة

“اليوم الموالي”

واقفة كيريس وميري وجنة ومجدة حدا بعضياتهم وحداهم الجدة لابسين الكحل ودايرين شيلان على راسهم و تيشوفوهم تيدفنو ريحانة بالطريقة الاسلامية حيت سلمات قبل موتها، قراو عليها قرآن وتمو راجعين الشباب لعند البنات، من غير سيف لي حنا على قبر ريحانة

سيف: سمحيلي على تصرفاتي، هادشي علاش كنت تانصدرك، سمحيلي بزاف

مسح دمعة فطرف عينيه وناض مغادر لقى رعد تيتسناه هو وكيريس حدا لوطوياتهم، مشا سلم عليهم

سيف: شكرا بزاف على مبادرتكم
كيريس: سمحلي حيت جيت معطلة
سيف: ماكانش بيديك، كتابلها تموت
رعد: البراكة فراسك

تسالمو وركبو لوطوياتهم مغادرين، كيريس كانت راكبة مع رعد نطقات وهي تاتشوف قدامها

كيريس: اول مرة اندم فحياتي، كان عليا نقتل دييغو من الاول
رعد تنهد وكمل سوكانو مالقى مايقول
الجزء: 209

“بعد مرور ثلاث ايام”

واقفة كيريس قدام المرايا تاتصايب شعرها، هزات الفون باش تاتواصل مع رجان صافطاتلو ميساج

✉10 days ✉

طفات الفون وهرسات الكارط وضارت جهة لافاليز تاعها الصغيرة جراتها خارجة بيها من البيت، وصلات للدروج هزاتها هابطة بيها حتى وصلات للتحت وبدات تجرها خارجة من الفيلا

لقات رعد عاد وصل وتم خارج من لوطو، وصل ليها باسلها جبهتها وشد من عندها لفاليز دارها فلوطو، لقاها ركبات، ركب تاهو وكسيرا للمطار

لقاو تما الكليكة كولها سبقاتهم دارو اجرأت المطار وطلعو فالطيارة الخاصة تاع رعد

كل وحدة تخشات فحبيبها والجدة تاتشوف فيهم مبتاسمة، تفكرات سيف لي مابغاش امشي معاهم واخا عياو معاه

“بعد 7 ساعات- المغرب، بني ملال”

خارجين من المطار بحال العصابة ههه، تلاقاو مأمون سلمو عليه و كل ثنائي ركبو لوطو، والجدة ركبات مع مأمون شدو الطريق لكازا، وصلو للقصر تاع رعد ودخلو كل واحد مشا لبيتو ارتاح

تعشات العشية وناضو كاملين نزلو للصالة تيديرو الكوتي وهما تيتجمعو حتى جاو عندهم نزار ولينا، تسالمو معاهم

ميري: ماسخيتوش بينا لدرجة ماكملتوش شهر عسلكم
نزار: عيد ميلادكم غدا وخصنا نكونو حاضرين
جلسو تيعاودو احوالهم وهوما فرحانين وناشطين حيت الحباب تجمعو

بداو تيشوفو الخدامات غاديين جايين ولي مارد ميفهمو والو

لينا: شنو واقع
رعد: وصيتهم ايصايبو للحفلة تاع العيد الميلاد، مع 12 دالليل نحتافلو
وولف: باش اصبح الحال كل كوبل ادوز نهارو بوحدو
ميري: اذن خصنا نمشيو ندورو بالحالة

ناضو كولهم لبيوتهم لقاو كساوي محطوطين تما تبسمو حيت عرفوهم هما لي جابوهم ليهم، بداو تيتقادو ماوصلات 11 حتى وجدو كولهم

تمو نازلات وحدة ورا الاخرى لقوهم واقفين فالجردة مشاو لحداهم

الجدة: ها حبيباتي جاو، الله احميكم من العين يارب

طلقو موسيقى وبدات كل وحدة تاتشطح مع حبيبها حتى قربات الطناش، جالولهم طارط كبيرة من 7 الطبقات، و ثلاثة اخرين من ربعة الطبقات فيهم ارقام
“26,24,29”

حطو كل طارط قدام ثنائي، تاع 26 حطوها قدام كيريس ورعد، وتاع 29 قدام جنة وبدر، وتاع 24 قدام ميري اوولف

تطلقات اغنية تاع عيد الميلاد وظلمو الجردة وبداو تيحسبو بالعد العكسي حتى تعلنات بين وصلات 12 دالليل وطفاو الشمع وبداو تيصفقو

مشات كيريس وميري وبدر قدام اطارط الكبيرة وشدو الجنوي بالثلاثة وقطعوها،بداو تيدوقو بيناتهم والمصور تيصور

رجعو تيشطحو على اغنية رومانسية وكل كوبل عايش عالمو الخاص
سالات الموسيقى وتجمعو على الطبلة دالعشاء تيتعشاو

الجدة: شكون قال عيد ميلاكم فنفس النهار
ميري: لا اجدة، حيت حنا عشنا فالميتم كانو تيديرولنا عيد ميلاد فنهار واحد، وبقينا على هاد العادة، واخا بدر عارف وقتاش تزاد وانا تفكرت ولكن بقينا جامعين نهار عيد ميلادنا
الجدة: ونتي ابنتي (كيريس) ماتفكرتي والو من ماضيك
كيريس شافت فيها وشافت فرعد: نسيت الماضي اجدة، عايشة معاكم الحاضر

نقز وولف ابدل الجو بعد ماتكهرب: اوا ابدر كيفاش اتقدم لجنة بالزواج، لينا تقدمات لنزار فوق باطو، ورعد تقدم لكيريس وسط البحر، انا تقدمت لميري فالسماء، اوا وانت
بدر: حتى اوصلك الخبار
لينا: حقا وريوني خواتكم

كيريس هزات يد رعد وراتها خواتمهم، وولف هز دميري تاهو
لينا: زوينين، هي بقيتي غا نتي اجنة
جنة شدات فيد بدر: قريبا
الجزء: 210

سالاو عشاهم ومشاو جلسو فالجردة من غير ااجدة لي طلعات لبيتها تنعس حيت سهرات بزاف، وحتى مأمون مشا فحالو

كل وحدة جالسة حدا حبيبها، ولينا تاتوريهم التصاور لي دارو وتهضر على سفريتهم، حتى نطق نزار

نزار: تانشكرك بعدا اكيريس شجعتي هاد الهبيلة تقدم ليا ههه
ميري: ياك انكار الخير تا انا عاونتكم
وولف: كيدرتو لداك لبلان عاودولي
ميري: كانت كلوفر باغا تفرقهوم وسافطات للينا اوديو فيه صوت نزار تيتقدملها للزواج، وفاش عرفنا غير خدعة منها نصحاتنا كيريس تقدم لينا لنزار حيت ضيعات فرصتها هي، اوا وانا سيفطت ميساج لكلوفر بصفتي نزار باش تجي لتما وتشوف لبلان افهم راسها
وولف: علاه ماعندهاش نمرة نزار؟
ميري: سولتو قالي عمرهم دواو فالفون، اطط نجبد التسجيل فاش هضرت مع نزار وسمعتو تيهضر مع كلوفر

طلقات التسجيل وسمعو صوت نزار تيهضر مع كلوفر
“كلوفر: أهلا نزار
نزار مكره: ماشفتيش لينا؟ جيت عندك قبيلة مالقيتكش وفونك طافي
كلوفر: لاا ماشفتهاش، واش ماصارحتيهاش
نزار: كنت انصارحها البارح ولكن ماكانتش تاتجاوب وجيت عندها جرات عليا
كلوفر: ماعرفت مالها انا كاع ماشفتها
.
كلوفر: أي
نزار: المرة جاية تحطي عليا يديك نعوقك
كلوفر: هادا هو جزائي؟ غير يوماين هادي جيتي طالب نعاونك كيفاش تعرض على لينا الزواج وتاتسولني شنو تيعجبها، ودابا باغي تعوقني
نزار: شي حاجة تما، ما اتجيش غير هكاك وتقلب عليا (وهي ديرلو طنن فراس)

شاف فكلوفر مغدد: الى مشيت حتى عرفت عندك علاقة بهاد شي تانواعدك اندوقك المرار”

وولف: ههه واسيناريو هادا
كيريس: ياك قلتي ماعمركم دويتو فالفون، كيفاش بلا صونيتيلها والفون طافي
وولف حبس الضحكة: ماتاتفلتي والو

ضارو عند نزار كاملين خلاوه تيشوف فيهم
نزار تيحك خلف راسو: واهو عطاتني كارط فيزيت تاعها ولكن لحتها غير تفارقت معاها، وباش ماتعيقش قتلها صونيتلك والفون طافي، ولكن فالعرس جات عندي طلبات السماحة وقالتي بين شافتني لحت نمرتها
ميري: معذرها قاتلي فميساج منين جبتي النمرة
جنة: هههه صافي هادشي فات ماوقع والو، كلوفر هاهي جات عتاذراتالجزء: 211

ناضت كيريس: بونوي

وتمات طالعة لبيتها حتى شدها رعد من معصمها

رعد: مالك
كيريس: والو، علاش
رعد: هاد الايام ماشي على مودك، واش كاين شي مشكل؟
كيريس: نو ماكاين والو، بيت نعس غدا انخرجو انا وياك
رعد تبسم: فين بيتي نمشيو
كيريس: عمرني زرت قبرهم، تمشي معايا؟
رعد ضمها عندو: اكيد (باس جبهتها) خصك توجدي بلانك قبل مايجي سيف
كيريس شافت فعينيه: البلان واجد

تبسماتلو وطلعات تنعس مخلياه تيفكر مالها بانتلو فشكل، في حين هي دخلات للدوش وعمرات الجاكوزي ودارت فيه زيوت طبيعية، حيدات حوايجها وتخشات فيه، بقات تشوف قدامها حتى تخشات تحت الماء قاطعة النفس ومغمضة عينيها

♟فاش تاتفكر كيريس:

علاش غا الناس البريئة لي تيتآذاو، علاش الدقة تاتكون غادا لعند شخص ولكن تاتجي فشخص آخر، اولهم منال، وآخرهم ريحانة، الرصاصة كانت اتجي فسيف علاش جات فريحانة، علاااش ♟

خرجات دمعة من عينيها ولكن مابانتش بفعل الماء كانت اول مرة اتبكي من آخر مرة بكات فيها نهار هزها رعد من الارض هو والام تاعو

خرجات من الماء تاتنفس بالجهد وهي مامتيقاش بين خرجاتلها دمعة، ناضت تجاه الدوش كملات تدواشها وخرجات لاوية عليها فوطة

لبسات عليها كولون وقبية ونشفات شعرها، لبسات سبادرين وتمات خارجة تاتسلت حيت ماعندهاش الحبل باش تنقز من البالكون

مشات للجردة الخلفية ناحية الصور حتى وقفات وضارت شافت فالكاميرا، تبسمات ودارت علامة “شششت” ومشات تاتجري نقزات الصور مغادرة تاتجري

“عند رعد”

جالس فالبالكون وهاز الفون فيديه تيتفرج فكاميرا دالقصر حس بيها اتدير شي حركة هاد الليلة، شافها خارجة تاتسلت حتى شافت فالكاميرا تبسمات وقاتلو سكت

رد تيضحك: هانا ساكت

“عند كيريس”

مشات تاتجري حتى وصلات لوسط المدينة خدات طاكسي قربها شوية عاد كملات على رجليها وصلات للموبل لي فيه ابارطومون نتاعها طلعات ليها

مشات لبيتها حلات البلاكار، جبدات منو حوايج، لبسات اونسومبل كولون كوير بكبوطو وعندو سنسلة من الظهر، دارت كاط فرجليها وليكات، مشات لطواليط فين كاين بلاكار فيه دوايات هزات قرعة دارتها فجيبها وتمات خارجة تاتسلت

خرجات لبرا ومشات على رجليها تاوصلات للفيلا المقصودة نقزات الصور وغادا تاتزحف حتى وصلات لباب الكوزينة، عارفة ماكاينينش الكاميرات داكشي باش واخدة راحتها، طلعات للفوق ديريكت لبيت مول الدار حيت عارفة تصميم الفيلا، دخلات غير بالشوية لقات راجل ومرأة ناعسين، مشات غير بالشوية حتى وصلات لكوافوز هزات قرعة ديال دالدواء قراتها بحكم الضوء دالجردة عاطي من الشرجم لقاتها المطلوبة خرجات لبرى دالبيت تفاديا لادير شي صوت، خوات القرعة كاملة فيديها ودارت فيها حبة وحدة من القرعة لي جابت، وردات فالقرعة نتاعها الفانيدات لي جبدات، سدات القرعة ورداتها لبلاصتها فوق الكوافوز فيها حبة وحدة وخرجات بنفس الطريقة برا الفيلا، رجعات لابارطومون نتاعها بدلات عليها، زلعات الدواء فلافابو وخوات عليه الماء وحرقات الحوايج باش مشات، عاد خرجات على رجليها تابعدات وخدات طاكسي قربها من القصر ودخلات بنفس الطريقة حتى وصلات لبيتها، دخلات دوشات وخرجات بفوطة لقات رعد جالس فالفوطوي داير رجل على رجل وتيلعب فالفون

رعد: بالصحة
كيريس: مجاكش النعاس
رعد شاف فيها: ضرني راسي بيت نعرف شنو درتي
كيريس غمزاتو: كولشي فوقتو زوين

دخلات لدريسينغ بدلات عليها ومشات للسرير تلاحت ناعسة مخلياه تيشوف فيها

رعد: شي كارثة اتوقع
كيريس: الكوارث فاتو، دابا غا الشياطة لي بقات، طفي معاك داك الضوء

ناض رعد شافها غمضات عينيها، تنهد وخرج طافي الضوء وسد الباب
الجزء: 212

“اصبحنا واصبح الملك لله”

فاقت ميري مع الثمنية ناشطة حيت دايرة مع وولف اخرجو، دوشات ولبسات عليها كسيوة صيفية وهبطات للتحت لقاتو تيشرب قهوة فالجردة وهو واقف

عنقاتو من لور: بونجوغ
وولف تبسم: بونجوغ
ميري ضارت قدامو شادة فيديه: مشينا
وولف: يالله

مشاو للوطو ركبو وكسيرا وولف لريسطو افطرو

“عند جنة”

واقفة قدام المرايا تاتماكي وتغني ناشطة، دارت اخر لمسات وصافطات بوسة لراسها فالهواء وخرجات تاتعوج فمشيتها، تلاقات بدر حدا الدروج باستو فخدو ودرعات يدو

جنة: صباح الخير حبي
بدر تيضحك: ناشطة مع راسك
جنة: اكيد، هاد النهار اندوزو مع حبيبي
بدر: ههه سعداتك
جنة غوبشات: اوا باز اخويا
بدر حمر فيها: خوك
جنة تاضور فعينيها: حبيبي نتا (وبدات تفرنس)

بدر تنهد وبدا تينزل فالدروه وهي معاه حتى وصلو للوطو فتحلها الباب ركبات وطلع تاهو وديمارا

جنة: فين انمشيو

شاف فيها ضحك ورجع شاف قدامو مكسيري، بدا تيضوبل لوطويات وهي غا مصدومة عمرها شافتو متهو هاكدا ديما تيلتازم بالقوانين، تبسمات وبدات تنقز

جنة: ربح، ربح، ربح
بدر ستغرب وشاف جنبو لقا كوبل آخر فنفس ماركة دلوطو حداهم ونفس السرعة

داك دري شاف فبدر ودارلو اشارة فاك وكسيرا مخلي بدر وراه، غوبشات جنة

جنة: واسبقااااك، غلبو غلبو غلبو

بدر ضحك لهبالها وكسيرا لاحق داك الكوبل وصل لحداهم ودارلو باي باي، وجنة سافطاتلهم بوسة فالهواء مع غمزة، وكسيرا بدر مخليهم وراهم شادهم السطوب

بدات جنة تاضحك: هههه عمرني شفت الجانب المتهور ديالك، عجبني
بدر: غا تانبغي نتواضع

شاف البوليس تابعينهم وشاف فيها: ها لبروصي وصل

وقف وجا عندو لبوليسي طلب منو الوراق والبيرمي عطاهومليه، قالو الف درهم ديال لبروصي حيت حرق السطوب ثلاثة دالخطرات وخلق البابلة فالشاريع، خلصو دغيا وكسيرا عادي

جنة: فين انمشيو
بدر: نفطرو
جنة: فين؟
بدر: ام ربيع

كسيرا تاوصل لام ربيع ومشاو لواحد الجريدة فيها كافي، فطرو وسط دوك الوديان وهما مستمتعين بالجو

سالاو وتمو خارجين على رجليهم مشابكين اليدين بنب واحد الواد، حتى نقزات جنة

جنة: ياييي
بدر: مالك
جنة: ديك الحوتة لي لهيه برتقالية شفتيها
بدر ضار تيشوف حتى لمحها: مالها
جنة: بيتها
بدر طرطق عينيها: هادي؟؟
جنة وماتلو بآه وتاتشوف فيه بنظرات شيطانية
بدر: نشريو ماحسن منها
جنة: بيتها هي
بدر: نمشي نعيط لشي واحد خدام هنا يجيبهالك

شداتو من معصمو بيديها بزوج: لا بيتك نتا تجيبهالي
بدر تنهد: اك، جيبيلي سطل

مشات تاتجري فرحانة طلبات سطل من الكافي ورجعات عندو لقاتو طلع الشورط حتى لفخاضو والشوميز مكفط كمامها وهو وسط الماء وتيحاول اشد الحوتة
الجزء: 213

حتى كيشدها وتهربلو وترشو بالماء، وهي تاتموت عليه بالضحك، هزات الفون وبدات تصور فيديو وشوية اطيحلها من يديها بالضحك فاش ضرباتو حوتة لوجهو بحاليلا طرشاتو

هي بلعاني ختارت داك النوع حيت عارفاه صعيب، وغير تيحس بالخطر تيبدا اطير

بعد عدة محاولات شدها ومشا تيجري حطها فالسطل لي عمراتو جنة بالماء ووقف داير يديه على نصو تيرد النفس

جنة بقات تشوف فيه مبتاسمة ومشات عندو عنقاتو
بدر دفعها تاغوبشات: راني فازغ انفزغي
جنة: ماتيهمش

ورجعات عنقاتو بدا تيطبطبلها وراء ظهرها حتى رد النفس ومشا هز السطل وبقاو تيتمشاو وهي معنقها

بدر: خليك هنا نمشي نرد السطل لمولاه وندير الحوتة فشي بلاستيكة

وماتلو بالايجاب ومشا لعند مول الكافي ردلو السطل وعطاه بلاستيكة بيضة عمروها بالماء ودارو فيها الحوتة خلصو وشكرو وتم خارج

جبد الخاتم دالزواج من جيبو شاف فيه مبتاسم ولصقولها فالحزمة دالبلاستيكة ومشا عندها

شدات من عندو البلاستيكة وهي تاتفرنس حتى لقات شي حاجة قاصحة تاتقيس يدها، طلات ولقاتها الخاتم جبداتو وتحققات منو وشافت فبدر لقاتو تيتسنى ردة فعلها، غوتات بالفرحة لايحة البلاستيكة من يدها وعنقاتو

بدر: الحوتة

ضارو شافو فيها لقاو البلاستيكة تحلات والحوتة بدات ترطى حتى وصلات للواد وتلاحت فيه

شافت جنة فبدر عاضة على شفتها تاتعتاذر، حتى طرطقو بالضحك بزوج

نزلات وركبلها خاتمها
جنة: ونتاعك؟
جبد ديالو من الجيب وعطاهلها ركباتوليه وعنقها

نزلها ووشبك يدو بيديها وبداو تيتمشاو حتى جراتو لعندها

جنة: هيه تسنى
بدر شاف فيها: مالك
جنة: والحوتة

بدر شاف فيها بقضية من نيتك بانتلو مصرة وتنهد قالب عينيه وبدا تيطلع فالكمام راجع للواد

الجزء: 214

“عند كيريس&رعد”

نازلين من لوطو قدام المقبرة

رعد: باش عرفتيهم مدفونين هنا؟
كيريس: خبار الدار لي تحرقات تشهرات ديك الوقيتة وكتبوها فالجرائد وذكرو المقبرة فاش تدفنو
رعد: اك يالله ندخلو

هز من الكراسا لور دلوطو بوكي دفلوغ وتمو داخلين وكيريس تاتقلب على اسم عائلتها مالقاتهاش، حتى وقف عليهم راجل كبير

-السلام وعليكم
ضارو عندو وتبسموليه
-تاتقلبو على شي قبر
كيريس: وي قبر عائلة المرابطي
-المرابطي المرابطي، اااااه ديك العائلة لي تحرقات
كيريس: هي
-تبعوني اولادي

تمو تابعينو تاوصللهم فين كاينين ثلاث قبورة حدا بعضياتهم
-دفنوهم جنب بعض، الله ارحمهم
مدلو رعد رزمة دالفلوس شكرهم ومشا فحالو

بثات كيري تاتشوف فقبر كبير باين تاع باها قرات الاسم تاعو “أحمد المرابطي” وواحد حداه صغر منو بشوية عليه اسم الام “جليلة فاطمي” وقبر صغير عليه اسم “منال المرابطي”

تهز قلبها فاش شافت قبر ختها وحنات عندها قايسة التراب تاعها وتاتعتاذر منها فخاطرها

♟كون ماقبلتش داك النهار نمشي نقرى بلاصتك، انا لي كنت تانقولك بليز نمشي وكنتي تاتخليني، وداك النهار جيتيني راسك طالباني نمشي، كون غا جلست ماكانوش ايزعمو عليا حيت شحال من مرة تحرش بيا بابا وكنت تانفلتلو، داك النهار كان مسافر دلكشي باش قبلت نمشي حيت طمنت من جيهتك، سمحيلي اختي سمحيلي♟

ناضت واقفة وتاتشوف فقبر واليديها مزال مزاعماش تمشي لعندهم، مزال واخدة موقف منهم، رعد شافها مزاعماش مابغاش احكر عليها خلاها على خاطرها

حتى وقفات عليهم شيماء
شيماء: ميس بلاك؟!!

ضارت عندها كيريس مستغربة: شيماء
شيماء: شنو تاديري هنا واش تاتعرفيهم؟
كيريس وماتلها بآه
شيماء: انا مرة مرة تانجي نزورهم، منال كانت صاحبتي فالدراسة وكانت عزيزة عليا
كيريس تبسمات ليها: توحشتيها؟
شيماء: بزاااف (بهمس لقيتيني تانتساءل على ختها فين هيا)
ولكن رعد وكيريس سمعوها عندهم وذنين الخفاش

(شيماء غير عاقت بين سمعوها حطات يديها على فمها)

كيريس مصدومة: كيفاش
شيماء: و والو والو ماتديش عليا غا تانخربق
كيريس شداتها من معصمها مزيرة: شكون قالك كاينة ختها

شيماء بقات مصدومة وموجعة من قبضة كيريس: قتلك والو ماعارفة والو

طلقات منها كيريس حاطة يديها فجبهتها ورداتلها بالظهر عاضة على شفتها
شيماء بقات تشوف فيهم حتى شهقات: م ماتقوليليش نتي هي منار

كيريس ضارت عندها مصدومة ولكن ماباينش عليها: فين تاتعرفي منار
شيماء: كانت منال عاوداتلي عليها واحد النهار، وقاتلي منقولها لحد حيت حياتها فخطر وانا بقيت الموضوع سري تالهاد النهار لي خرجات من لساني بلا مانعيق
كيريس تنهدات: وي انا هي منار
شيماء طرطقات فيها عينيها: ن نتي؟!! فين كنتي عرفتي شحال قلبت عليك نهار تحرقات الدار، وفاش قالو كاينين غا تلاتة دالناس لي ماتو عرفتك نتي ماكنتيش
كيريس: ماكنتش بايتة معاهم داك النهار، وفاش ماتو عشت فالميتم
شيماء: علاش كانت حياتك فخطر؟
كيريس: فات داكشي اشيماء وانا دابا كيريس ماشي منار، وبليز كيف خليتي هاد الموضوع سري خليه هكاك
شيماء: اكيد اختي خيرك سابق
كيريس: شكرا

هزات شيماء الماء ورشات القبورة بالثلاثة وبدات تقرا عليهم قرآن وكيريس ورعد تيشوفو فيها، سالات وتمو خارجين بالثلاثة لبرا دالقبر

شيماء: الموضوع ايبقى هنا، وفمي مسدود الى يوم الدين
كيريس: شكرا بزااف ليك، المهم وراقك وجدو حيت وصيت مستر مأمون اوقف معاك
شيماء: وي واجدين
كيريس: مزيان، فهاد الايام فاش نكونو راجعين اتمشي معانا
شيماء وهي متحمسة: شكرا بزاااف، حلمي وتحقق

تبسمولها وطلعو فلوطو، ديمارا رعد حتى وقفاتو كيريس

شافت فشيماء: طلعي نوصلوك
شيماء: بلا مانعذبكوم
كيريس: طلعي

طلعات وكسيرا رعد
الجزء: 215

“امريكا، نيويورك”

“عند سيف”

داخل للفيلا فين ماتت ريحانة وتيشوف قنوتها، وفينما ضور وجهو تيتفكر بلان من بلاناتها الهبال، وصل فين نتشرات بدمها فديك الليلة وبقا واقف مدة تيشوف فديك لبلاصة، ندم حيت جرا على لي مارد داك النهار كان دارهم على قبلها وفاش مشات جرا عليهم

ضور عينيه وطلع فالدروج لبيتو جبد شي وراق كان خازنهوم تما وتم خارج، حيت مابقاش تيبات فالفيلا نتاقل لابارطومون

تم خارج من الباب حتى لقا كارلا واقفة ودايرة نزاظرها فوق عينيها ومتكية على رانج روفر بيضة، غير شافتو تكعدات من من لوطو ومشات قاصداه تاتعوج حتى وصلات عليه

كارلا بسخرية: كيف تاتقولو بالمغربية، الباركة فراسك، ياك هاكا؟
فاتها سيف بلا مايجاوبها لجهة لوطو تاعو حتى وقفات عليه ثاني
كارلا: تو تو ماشي صواب هادا منك، ولي تانعرف على المغاربة مصوابين
حل لباب باش اركب وحي تحط ايدها على كتفو

كارلا: مزال مانسيتلك هاد الفعلة

سيف دارتلو الطيارة، شد يدها دورها لظهرها ولصق وجهها مع لوطو

سيف قرب من وذنها: غادي تبلي ساعة بختها ولا اندفنك هنا حية
زدحلها راسها مع لوطو حتى طاحت دايخة، ركب وكسيرا مخليها منشورة

ناضت تاتنفض فحوايجها مفقوصة، ركبات لوطو تاعها وكسيرا تاهي

سيف وصل للمطار دار اجرأتو وطلع فالطيارة جهة رجال الاعمال، جلس ورد راسو لور وتفكر نهار ثاتلو ريحانة بغات تمشي للمغرب، زير على يدو لاعن حظو

بعد ساعات تحطات الطيارة فالاراضي المغربية، خرج لقا شيفور تيتسناه باللوطو حيت عندو ممتلكات فالمغرب، جرا على الشيفور وركب هو قاصد كازا وتيصوني على رعد

“عند رعد”

جالس فلوطو وتيشوف فكيريس متكية على لوطو من برى تيتشوف فالسماء، كانت طلبات ايجيو لهاد لبلاصة حدا البحر وبعيدة على البشر

صوناليه الفون لقاه سيف وجاوبو

رعد: ايوا على سلامتك
سيف: ههه الله اسلمك، راني قريب ندخل كازا، نتقاشعو؟!
رعد: اكيد، فين؟
سيف: الى ماكاين مشكل نجي للقصر
رعد: مرحبا، اك انسيفطلك العنوان فميساج مرحبا بيك
سيف: شكرا

قطع عليه وورك على الكسيراتور، كان باغي اجلس معاهم شوية عجباتو لمة تاعهم

دخل لكازا ومشا اول حاجة لواحد العنوان وقف بعيد عليهم تيشوف فباب الفيلا مدة طويلة حتى مابانلو حد وتنهد غادي لقصر رعد لي سافطلو العنوان

“عند رعد”

خرج من لوطو لعندها فاش بانتلو تاتحك دراعها بالبرد حيت الجو تقلب وهي لابسة كسوة خفيفة

حيد شوميزتو وبقا ببيل سماطي، دارهالها على كتافها وقربها ليه حاط يدو على خصرها وتكا تاهو على لوطو

رعد: شنو اديري مع شيماء
كيريس: ما انديرلها والو، هي حافظات على السر هاد السنوات بالرغم من صغر سنها وهي عارفة خطورة الامر، ودابا لي كبيرة وتاتحمل المسؤولية ماتبوحش بالسر
رعد: ماقاتلكش ختك بين فرشاتك
كيريس: نو، كنا مواعدين بعضنا اننا نخبيو هوياتنا للبراني تفاديا للمشاكل مع بابا، ماقاتليش بين خرجات سرنا لشي واحد
رعد تنهد قالب الموضوع حيت تيأزمو هو الأول: سيف راه جاي للقصر

شافت فيه وتبسمات: ايحضر لجنازة باباه غدا
رعد شاف فيها: بصفتو اش؟
كيريس: ونتا اتحضر بصفتو باباين صاحبك لي مات، ووسيف ايحضر بصفتو صاحبك
رعد: ولينا؟
كيريس: مالها
رعد: ما اتقوليلها والو، ولا على الاقل نسيفطولها الخبار من جهة اخرى
كيريس: نو، الموضوع ايتسد هنا
رعد تنهد: اك زيدي نمشيو

رجعو لوطو ركبو وكسيرا للقصر
الجزء: 216

وصلو للقصر، لقاو الكليكة مزال مجات غير الجدة ومأمون لي جالسين فالجردة تيشربو قهوة، سلمو عليهم وجلسو حداهم تاهما

بعد خمسة دقايق تم داخل سيف حيت وصا رعد لي كارد اخليوه ادخل، هبط من لوطو ومشا عندهم سلم عليهم وتيشوف فمأمون باستغراب حيت ماعرفوش

رعد: سيف هادا الواليد مأمون
سيف تبسملو وسلم عليه: متشرفين مستر مأمون
مأمون: الشرف ليا

جلسو تيدردشو حتى دخلو نزار ولينا وميري اوولف سلمو عليهم، وكثرات لهضرة والضحك، والجدة فرحانة حيت عمرو عليها وحدتها

حتى تمات داخلة جنة شادة فيد بدر وتاتفرنس قربات منهم ووراتلهم الخواتم

جنة: قولولنا مبرووووك
ميري شهقات: هي صافي درتوها
جنة ضرباتها لراس: مال حسك ديما زالقالك النية
ميري: وراه نتي لي طايحة بيك نيتك انا قصدت الزواج

بداو تيضحكو عليهم لوخرين وبركولهم، وحتى سيف فرحلها حيت بانتلو فرحانة وهو اصلا قلبو برد مابقا تيحس بوالو من جهتها

وصل وقت العشاء وتجمعو على الطبلة تيتعشاو خالقين السعادة، سالاو عشاهم وجلسو فالجردة مكملين سهرتهم حتى مشا الحال وتفرقو كل واحد فبيتو ومأمون وسيف ايباتو معاهم لصقو فيهم

“أصبحنا وأصبح الملك لله”

فاقت كيريس مع الخمسة وخرجات تلعب السبور تلاقات رعد اوولف وسيف ومأمون ومشاو تريناو بربعة السبور حدا البحر وتمو راجعين دوشو

كان خارج رعد من الدوش لاوي على نصو فوطة ومشا جاوب الفون لي كان ايصوني

رعد: وي
-شاف، اسد الزروالي صبح ميت إثر سكتة قلبية
رعد غمض عينيه وقطع عرفها مولاتها

لبس عليه وخرج لقاهم تجمعو على الطبلة دالفطور، صبح عليهم وتم خارج

الجدة: ما اتفطرش
رعد: الزروالي صبح ميت خصني نمشي
سيف سمع الخبار وقف بالصدمة تاشافو فيه كاملين عاد عاق براسو
سيف: انمشي معاك
الجدة: ان لله وان اليه راجعون

خرجو بزوج ركبو لوطو وحدة ومشاو للفيلا دالزروالي

خلاوهم كولهم تيسولو الجدة شكون هادا لي مات وبدات تشرحلهم

الجدة: هادا باباين صاحب رعد من ايام الطفولة
ميري: وفينو صاحبو
الجدة: مااات هادي 11 العام
الكل تأسف ليه ولموت باه
الجزء: 217

“عند سيف ورعد”

كانو معاهم فالمقبرة بعد مادفنه، ومشاو تيعزيو اهلو

رعد عزاهم عادي وتوخر لور وسيف بقا تيشوف فماماه وختو مازعمش اهضر معاهم

الام: رعد، شكون هادا اولدي
رعد شاف فيه ورجع شاف فيها: هادا صاحبي الميمة
الام: تبارك الله الله احجبك اولدي
سيف: البراكة فراسكوم
الام: مامشا معاك باس اولدي تفضلو
سيف: مرة اخرى الميمة خصنا نمشيو

رعد شافو مزير وبغا امشي وهو ينطق: خصنا نمشيو دابا الميمة تانتشاوفو فشي ساعة الخير

سلمو عليهم وخرجو

سيف: رعد غير سير انا اناخد طاكسي
رعد عرفو بغا ابقا بوحدو: على خاطرك

ركب لوطو وكسيرا للقصر اسول كيريس كيدارتلها

وصل ودخل لقاهم فلابيسين تيعومو من غير كيريس عرفها فبيتها، طلع عندها لقاها فالبالكون تاتقرى فكتاب

رعد: كيدرتي ليها
كيريس تاتقلب الصفحة: واحد الدواء مامزيانش لي مراضين بالقلب وتيجبلهم سكتة قلبية
رعد: اذن بدلتي الدواء تاعو، ولكن الى عاقو
كيريس: درت غا حبة، فالتحاليل ما ابلقاو والو، والقرعة اتكون خاوية
رعد: باش عرفتي بين ايصبح ميت
كيريس: بالليل لي تيشرب الدواء وغادي ايدير مفعولو بالليل وايصبح ميت
رعد: هههه ذكية

سدات الكتاب وناضت عندو مقربة ليه
كيريس: بقاو زوج مهمات ونسالي هاد اللعبة
رعد مصغر عينيه: رجان وشكون
كيريس رجعات لبلاصتها: نو، رجان داير غا خدمتو براكة من موت الابرياء
رعد: اذن شكون؟
كيريس: تشارلي، العميد، سيلينا، كاي
رعد: كولهم مشدودين فلحبس من غير كاي
كيريس: انقتل تشارلي وكاي، ونتا اتقتل العميد، اوولف ايقتل سيلينا
رعد: اذن هادي غا مهمة وحدة، والثانية
كيريس: ديفل وسندس
رعد: زعيم مافيا وشكون لوخرى
كيريس: محتالة سابقا، ودابا باغا تقتل ديفل باش تاخد زعامة المافيا
رعد: وفين كاينة
كيريس: كانت ساكنة فوق من رجان باش تجسس الى عرف هوية دراكولا
رعد مشا جلس حداها: وعلاش بغات تعرفك
كيريس: حيت قتلت راجلها ديفل سابقا، اما هادا خوه
رعد: وقتاش هادشي
كيريس: المهمة الثانية بعد غدا، والاولى بعد 8 ايام

قاطع حديثهم الباب لي تدق ودخلات جنة

جنة: نزلو تغذاو

ناضت كيريس تاشدها رعد من معصمها

رعد: ماكملناش
كيريس: كولشي فوقتو زوين

وتمات خارجة وتبعها، وصلو للطبلة بداو تيتغذاو

الجدة: فينو سيف
رعد: عندو شي شغل، غدا انرجعو فحالنا، وجدو حوايجكم
الكل: اك
الجزء: 218

سالاو غذاهم وطلعات كيريس لبيتها بدلات عليها، لبسات كسوة فوق الركبة بشوية مفخفخة مع صندالة بلا وصايبات شعرها، بدات تصايب ماسكارا وروج حتى تدق الباب ودخل رعد

رعد: خارجة؟
كيريس ضارت عندو: نبدل الجو
رعد: نمشي معاك؟
كيريس: لي بيتي
رعد: اك زيدي

شدات فيديه وتمو خارجين ركبو لوطو وكسيرا رعد

كيريس: دينا لوسط لمدينة ونمشيو على رجلينا
رعد: اك

وصلو لوسط لمدينة نزلو من لوطو غاديين تيتساراو مشبكين يديهم وشحال من مرة تلاقاو مع لي فان تاعها وصوروهم

مشاو للبحر حيدو صنادلهم وبقاو اتمشاو فالرملة والماء تيوصل لرجليهم وشعرها تيديه الريح

رعد وهو تيشوف قدامو: ملي ماتت ريحانة ونتي فشكل
كيريس تنهدات: وي حيت ماتستاهلش
رعد: كتابلها تموت، عندي تساؤل
كيريس: لي هو
رعد: علاش قتلتي باباين سيف بديك الطريقة
كيريس: كنت بغيت نقتلو بطريقة دراكولا ولكن موت ريحانة أثر عليه بزاف وهو صاحبك يعني خصني نرخف عليه، سو قتلتو بالدواء، زائد ايتخربق فدناغو بحيث ايبغي تاهو انتاقم من دراكولا واغرق راسو فمشاكل ثاني
رعد: حيت صاحبي رحمتيه
كيريس: وي، بحال نزار
رعد بصدمة: كيفاش؟
كيريس: انا لي قتلت مجد سلطاني
رعد: ماشي كان مريض بكونسيغ
كيريس: سي، ولكن انا لي عطيتو سم ماتيبانش فالتحاليل
رعد: وكيف درتيلها
كيريس تاتفكر وتاتعاودلو

⏳فلاش باك flashback⏳

تعشات كيريس مع بدر وميري وخلاتلهم كونطاكط لوطو باش اخرجو وهي طلعات لبيتها بدلات عليها وبدلات ملامحها وتسناتهم تاخرجو وخرجات وراهم، ومشات لابواط فيك كان سهران، دخلات تاتعوج وهي لابسة شبر ونص تالمحاتو وقصداتو بمشيتها المغرية

جلسات حداه وبدات تقيسو بإغراء حتى بقا تيتبع ليها العين، كان هاز فيديه كاس حيداتوليه بالفن ودارت فيه فانيدة كانت ملصقاها فيدها وبدات تحركو وهي تاتشوف فعينيه باش ابقا متبع عينيها حتا دابت الفانيدة ومداتو ليه شربو دقة وحدة، تأكدات بين شربو وناضت بحجة اتمشي للطواليط وقلبات الدورة خارجة، وخدات طاكسي قربها وكملات على رجليها للدار، دوشات وبدلات عليها وهي عارفاه ايموت فدارو حيت المفعول تيتعطل ربعة دالسوايع عاد تيخدم

⌛نهاية فلاش باك end of flashback⌛

رعد فاش كانت تاتعاودلو بدا تيزير على يديها ماحملش بلان تقربات لشي واحد، وفاش سالات جبدها عندو حتى تضربات مع صدرو وحطات يديها عليه

كيريس: ماك؟
رعد حط فمو على فمها وزير راسها عندو تيقبل فيها بشراسة، حاوطات عنقو وتعلات على صبعانها باش تلحق ليه

فصلو القبلة وحط جبهتو هلى ديالها تينهجو بزوج
رعد: نتي ديالي
الجزء: 219

“اليوم الموالي”

مستفين لوطويات فاش ايمشيو للمطار قدام القصر ولي كارد تحطو لي فاليز فلي كوفر، وداخل القصر كل واحد فبيتو تيلبس عليه وشيماء جالسة فالصالة حيت جابتها كيريس هاد الصباح من دارهم بعد ماهضرات مع ماماها باش طمن عليها تحت طلب شيماء وكيريس ماخسراتلهاش

نزل سيف من لوطو وتم داخل للقصر تيبقشش فالفون تاعو حتى تزدح مع شي حاجة طل بعينيه لقا شيماء تاتحك فطرماحتها وتاتوحوح

طلعات عينيها تشوف شكون هادا ماعرفاتوش وهي تغوبش

شيماء: شكون نتا
سيف: الصمت وتيشوف فيها
شيماء: واش عور وزايدها صمك
سيف مد يدو ليها باش ايعاونها توقف حتى شدات فيه وناضت شوبة وهو يطلقها جات مزدوحة ثاني

شيماء: ايي

تخطاها داخل للصالة وجلس متكي على الفوطوي ودار رجل على رجل

ناضت شيماء تاتنفخ وتنفض حوايجها ومشات وقفات عليه

شيماء: اسيدي شكون نتا لي داخل لقصر الناس
طلع عينيه فيها: فيك الهضرة بزاف

يالله جات تنطق وهو يقاطعهم صوت رعد

رعد: سيف
ناض سيف سلم عليه سلام رجولي وجلسو

رعد: مزيان ملي انمشيو مجموعين
سيف: ملي قليتي اتمشيو قررت نمشي معاكم ماعندي ماندير هنا
رعد شاف فشيماء: شيماء مالك؟
شيماء: والو اسيدي غير كتوترة شوية
رعد: ماعندك مناش توتري راك اتسكني معانا
شيماء: لاا اسيدي انا خايفة من ركوب فالطيارة

سيف حبس الضحكة حتى شافت لجهتو تاتحمر فيه
رعد: ههه ماشي شي حاجة خطيرة دابا تولفي، وآخر مرة نقولك ماتعيطيليش سيدي، نتي وليتي وحدة منا ودابا كولنا خوتك
شيماء تبسماتلو: شكرا

دخلات عليهم كيريس تبسمات لسيف وجلسات حدا شيماء
كيريس: باين فيك مخلوعة
رعد: راها خايفة من ركوب الطيارة
كيريس: دابا تولفي، رانا انكونو كاملين راكبين معاك

تمو نازلين كاملين وجنة تاتعيطلهم

جنة: صافي سالينا

خرجو من الصالة لعندهم حدا الباب وتمو خارجين اركبو فلوطويات

كل وحدة ركبات مع راجلها والجدة مع مأمون لي ايمشي معاهم وشيماء جات تركب مع الجدة ولكن مأمون كسيرا ماشافهاش، قلبات الطريق لعند لوطو درعد حتى جرها سيف

سيف: واش بعقلك تركبي مع كوبل
شيماء: وشنو فيها
سيف: زيدي ركبي معايا
شيماء: مامحتاجاش ليك
سيف جرها ركبها بالسيف وطلع ركب هو، كسيرا رعد وتبعو سيف عاد تبعوهم لوخرين غاديين للمطار، وصلو ودازو من ممر الطائرات الخاصة وركبو فطيارة رعد لي كانت كبيرة هزاتهم كاملين

ركبات شيماء وهي تاتفيبري وجلسات، سيف دخل التالي لقا البلايص كاملين عامرين من غير بلاصة حدا شيماء وكيريس، مابغاش اتطفل على خصوصية رعد وكيريس لي بانوليه منغامسين فالهضرة ومشا جلس حدا شيماء
الجزء: 220

قلعات الطيارة وشيماء كرزات على يدين سيف ومغمضة على عينيها، شاف فيها تنهد ورجع شايف قدامو مخلي يديه تيتقمشو بضفرانها

استقرات الطيارة فالسماء وهي تحل عين وحدة تاضورها فالارجاء، تنفسات الصعداء ونطقات

سيماء: الحمد لله مزال حية

سيف عيا احبس الضحكة ماقدرش وهو ينفاجر تيضحك تاشافو فيه كاملين

سيف: سمحولي، سمحولي ضحكة بالجهد

شيماء بدات تكرز على يديه بلا ماتحس بالاعصاب حتى شاف فيها مخنزر

سيف: تانظن استقرات الطيارة ولا لا

شافت فيه شيماء لقاتو تيوريلها يديهم وهي تجمعها بنفخة وضارت تاتطل من الشرجم
تبسم جنب ورجع تيشوف قدامو جابد طابليط تاعو تيخدم فيها

” بعد ساعات”

تحطات الطيارة فالاراضي الامريكية وشيماء عاودات نفس الشيئ مع يد سيف ولكن خلاها فخاطرها حتى وقفات الطيارة وحيدات يديها بنترة وتمات نايضة خارجة

شافو فيها باستغراب وعرفوها غا مخلوعة وتمو نازلين تاهوما ركبو لوطوياتهم وهاد المرة شيماء ركبات مع الجدة ومأمون

وصلو للقصر فمانهاتن من غير سيف لي مشا لابارطومون نتاعو بعد ماعلمهم، وصلو وطلع كل واحد لبيتو وشيماء وراتلها الخدامة بيتها

داز النهار عادي حتى تنص الليل وهي تخرج كيريس من بيتها تلاقات رعد واقف حدا الدروج وبداو تيدويو بهمس

رعد: كود لاك
كيريس: تانآمنش بالحظ تانآمن بهادا (وضربات بصبعها بلاصة العقل)
رعد: انخرجك بلا ماتسلتي
نزلو غي بالشوية وركبات معاه لوطو وخرجو من القصر وصلها لوسط المدينة ووقف

رعد: انتسناك هنا
كيريس: اك

باستو ففمو وتمات نازلة ومشا على رجليها حتى وصلات لابارطومون نتاعها بدلات عليها وغيرات ملامحها ووجدات سلاحها فساكادو مع سيدي ودارتو فظهرها، تمات خارجة ومشات على رجليها مدة عاد خدات طاكسي قربها من مرادها ونزلات كملات على رجليها تاوصلات لواحد الموبل طلعات فالسانسوغ حتى وصلات لايطاج لي بغات وتمات غادة تاطرطق بطالونها حتى وصلات للباب دقات وفتحاتلها بنت فالثلاثينات ضرباتها لراسها فقداتها وعيها وتمات داخلة تاضور فعينيها تالمحاتو جالس فالفوطوي تيتفرج فماتش ولابس بينوار دالحمام، حنات عند وذنو وهمساتلو

كيريس: هانا جيت

يالله بغا ايضور وهي ذبحو بقا تيرجف حتى خرج روحو، حطات السيدي فجيب البينوار وتمات خارجة، تخطات ديك البنت وسدات الباب، نزلات من الموبل وتمات على رجليها تابعدات، ووقفات حدا واحد البوطو تاع الضوء

لمحات سندس داخلة للموبل فين ساكنة وهي سكرانة الحيط تيضربها مع لي قدامو، مشات غا بالشوية تابعاها، طلعات سندس مع الدروج ولوخرى وراها تاوصلات لدارها بقات تقاتل مع الساروت وهو تيطيحلها حتى حنات كيريس هزاتو وفتحاتلها الباب

سندس: شكرا (وضحكة مدوخة)

دخلات وبات تسد الباب حتى كالاتو كيريس بيديها
كيريس: ماشي هكا تشكريني

دفعاتها تاجات منشورة وجبدات الجنوي من ساكادو وغادة جيهتها، سندس غي شافت الجنوي بدات تزحف لور وعينيها عليه حتى وصلات للحيط ومالقات فيت تهرب

تحنات كيريس وذبحاتها بالزربة وتمات خارجة، سدات الباب ونزلات بنفس الطريقة، مشات على رجليها للغابة حرقات الحوايج لي كانت لابسة والبيروك والبصمات مسحات وجهها من الميكاب وحرقات تا القطن والخرقة باش مسحات الجنوية، لبسات عليها الحوايج لي جابت معاها

بعدات شوية عاد دفنات الجنوية مزيان وتمات راجعة مبعدة من الغابة عاد شدات طاكسي حطها وسط المدينة ومشات فان تيتسناها رعد، دقات عليه تافتحلها وعينيه حومر باين كان ناعس

الجزء: 221

رعد: كولشي هو هداك
كيريس: وي

دارت السمطة وكسيرا رعد راجعين للقصر، وصلو وطلع كل واحد لبيتو، كيريس دوشات عليها ومشات تنعس

“عند رائد”

فاق مدهشر من الصونيت وجاوب بصوت نعسان

-الشاف، لقينا ضحية جديدة من ضحايا دراكولا

طرطق عينيه وناض واقف
رائد: سيفطلي العنوان

قطع عليه ومشا غسل وجهو وخرج عند كاي لبيتو دق عليه تافتحلو

كاي: امالك
رائد: دراكولا قتل من جديد تحرك
كاي: نلبس ونخرج

مشاو بزوج لبسو عليهم وتمو خارجين من الاوطيل، ركبو لوطو قاصدين العنوان لي سافطوليهم، وصلو وتمو طالعين لابارطومون لقاو الفريق تيجمعو الادلة وعشيقتو تاتبكي فالقنت، جا عندهم بوليسي

– الشاف، عشيقة الضحية لي بلغات بالجريمة

قلبو الطريق عندها
رائد: كيفاش وقع هادشي
– دقات عليا مرأة ماتانعرفهاش وفاش فتحتلها ضرباتني لراسي (وراتلو الدقة) وفاش فقت لقيتو مذبوح وعيطتلكم
كاي: مزال عاقلة على وجهها
-اه

عيط لواحد من البوليس
كاي: ديها لعند فريق الرسم، تعطيكم مواصفة القاتلة وعرفولنا هويتها
-امرك شاف

دار كاي عند رائد لي كان تيدوي مع رجان
رائد: القاتل هاد المرة مرأة، ورانا سيفطنا الشاهدة باش تعطيهم مواصفاتها
رجان: جا دور الاكوادور اذن

قاطع هضرتهم بوليسي تيعيطلهم

-الشاف، شي حاجة كاينة فجيب الضحية

مشاو تيطلو ومد رائد يدو داير فيها ليكة وجبد السيدي، دورو بين يديه وهو مزال حاط الفون فوذنو

رائد: كاين شي سيدي هنا
رجان: احتمال فيها شي دلائل على الضحية او شي مجرم آخر، خدموه دغيا

جابو البيسي وخدموه وبداو تيقراو الدواسا ورائد تيقرا لرجان

رائد: هنا دلائل وصور فيهم الضحية “كيم ارورا” متزعم مافيا دالمخدرات ولقبو “ديفل” ، وشي تصاور فيهم تادراري صغار خدامين معاهم
رجان: كنت عارفها، كاينة شي حاجة اخرى
رائد: تسنى (كليكا على الدوسيي لاخر) هادا دوسي فيه سيرة ذاتية لشي وحدة اسمها “كاثرينا لوي” عندها سوابق مع البوليس بتهمة النصب والاحتيال، وبدلات سميتها ل “ساندرا ارورا” وكانت زوجة الديفل السابق “داش ارورا” وفاش مات هاد الاخير غيرات اسمها ل “سندس وورد” و
رجان قاطع كلامو: عاود السمية
رائد: سندس وورد
رجان: هادي كانت ساكنة فوق مني فابارطومون لي فليون
رائد: راها مذكورة هنا، مكتوب بين سكنات فوق منك باش تبقى طالع على الجديد فقضية دراكولا بغات تنتاقم منو حيت قتل راجلها
رجان صفر: هادشي مشبك من الاول
رائد: ومكتوب بين سافطات قاتل مأجور من الديب ويب بإسم “دراك بوش” باش اقتل الضحية ولكن فالتاريخ “5 شهر 8”
رجان: علاش زعما بالضبط هاد التاريخ
رائد: مامذكور والو هادشي لي مكتوب
رجان: انعطيو امر باش القيو القبض على سندس راها ففرنسا
الجزء: 222

صوناو على الشرطة الفرنسية وداهمو دارها مالقاوهاش وصوناو عليهم

“كانو جالسين فالمكتب ديال الشرطة الفدرالية FBI”

رائد: ماكايناش؟؟
كاي: احتمال تكون هربات، قلبو المطارات ومحطات القطارات الخ…
-امرك شاف

قطعو عليهم وصوناو على رجان علموه بالجديد
رجان: وي احتمال تكون جابت الخبار بين قتلاتو دراكولا وهربات

صونا الفون دكاي
كاي: وي؟
-المدعوة سندس وورد راها تما فنيويورك، جات لتما هادي سيمانة
-كاي: اك شكرا

ضار عند رائد
كاي: راها هنا فنيويورك
رجان: قلبو سيستيم الاوطيلات والديور دالكراء تقدر تكون دخلات بسميتها مدامها جات هادي سيمانة

عيطو على واحد الشرطي متخصص فالبحث بالكمبيوتر وبدا تيقلبو عليها تالقاو الدار لي كارية وتمو خارجين

رائد وكاي وثلاثة بوليسيين ونطالقو لعنوان، وصلو وطلعو لايطاج فين كاينة الابارطومون وبداو تيدقو حتى مجاوب حد وفرعو الباب، دخلو منيشين بالفرادا، واحد دخل للطواليط لي حدا الباب وواحد دخل لبيت فالجهة الاخرى، والباقي دخلو للصالة، حتى لقاوها مقتولة، خرجو عندهم لوخرين تيقولو “كلير” بمعنا خاوي ماكاين حد

عاد وقفو ومشا رائد قاسها لقاها جامدة يعني مدة باش ماتت وعيطو على فريق الشرطة العلمية باش اجمعو الدلائل، خرجو لبرا تيضورة فعينيهم ماكاينينش الكاميرات، دقو على الجيران حتى واحد ماشاف شي حاجة وخرجة راجعين للمكتب تيصةنيو على رجان تيخبروه بالجديد

رجان: نتوما تكلفو بالتحقيق تما، الدقة الجاية اتكون هنا فالاكوادور، انبقاو انا اوسام
رائد تنهد: اك

“أصبحنا وأصبح الملك لله”

كانو مجموعين على الطبلة دالفطور كاملين تيفطرو، حتى سالاو وناض كل واحد لشغلو

خرجات كيريس ركبات لوطو تاع رعد حيت ماجابتش تاعها وركبات معاها شيماء وكسيرات لشركتها

وميري وصلها وولف للكلية وهي تاتراجع حيت عندها امتحان
ميري: اوووف رديت معاكم البال ومابريباريتش بزاف
وولف: كنت تانقولك حفظي وغير تسالي امتحاناتك نخرجو وندورو حتى تعياي
ميري: واتاهوما عطلولينا الامتحان بسباب الحريق لي وقع فالكلية وأجلوه تاصلحوها وعرفو كون حرقها
وولف: ركزي غا على امتحانك ماتسوقي لوالو، يالله كوغاج

باسلها راسها، دارتلو باي باي ومشات داخلة مع الباب، وهو قلب الدورة لخدمتو

“عند جنة& بدر”

واقفين وسط المطار

جنة: ماسخيتش نمشي، كون غا مشيتي معايا
بدر: سبقيني تكملي ابحاثك مع الفريق تاعك، نسالي شي شغال ونتبعك
جنة: اوووف، اوكي، ولكن ماتعطلش، ولا انسمح فكولشي ونجي
بدر: هههه لا انجي، بيتك تعطيهم نتائج بحوثاتك وبهريهم كيف ديما، يالله هاهوما تيعيطو على مسافرين طيارتك تحركي

تعلات على رجليها باستو ففمو ومشات تاتجر فاليزها دارت إجرآتها وطلعات فالطيارة تمشي لواشنطن للوكالة
الجزء: 223

“بعد خمس أيام- 16:00”

جالسة كيريس فالمقر تاعها لي تحت الارض ومعاها رعد اوولف تيدرسو الخطة لي ايديرو

كيريس: وولف نتا اتكلف بسيلينا، وانت ارعد بالعميد
وولف: ولكن نتي بنت وساهلك دخلي للحبس تاع النساء باش تقتلي سيلينا
كيريس: تيقني كون ماكانت رغبتي فقتل تشارلي كبر كون خليتولك، سيلينا اينقلوها لسجن آخر غدا مع ستة دالصباح، انمشيو كاملين لإيطاليا، ونتوما غادي تمشيو غا بلوطو لفرنسا ومعاكم رجالكم نتوما عارفين كيف دوزو من الباراجات راكم مولفين، سو وولف غادي تعاون مع رجالك باش توقفو البوليس وذبح سلينا، ونت ارعد العميد ايكون فالحبس، غادي دخل للحبس نتا ورجالك باش ايعاونوك من قنوات الصرف الصحي، انعطيك مخدر ديروه فانبوب الهواء تايدوخ كولشي ودخل قتلو تانت مع الستة دالصباح

عطات لوولف الطريق منين ايدوزو البوليس ناقلين سيلينا، وعطات لرعد بلان الحبس وفين كاينين انابيب الهواء وزنزانة العميد وطريق قنوات الصرف الصحي لي ايدخلو منو

كيريس: كاين شي تساؤل؟
رعد:والكاميرات
كيريس: واتكلف بيهم
رعد: ونتي
كيريس: انا انمشي لبريطانيا نقتل تشارلي فالحبس بنفس الطريقة بحالك، وانا انقتلو مع السبعة
رعد: ديك الوقيتة تيكونو فايقين اتكون الحركة
كيريس: الى خدمنا بالزربة انساليو دغيا
رعد: اتدي معاك زوج رجال اعاونوك
كيريس: اك

مشات لبيسيها برمجات كاميرات الحبس والطرقان لي ايستخدمو ايحبسو فديك الوقيتة لي ايكونو تما ويرجعو اخدمو بعد ساعة
كيريس: عندنا ساعة وحدة قبل مايرجعو الكاميرات اخدمو
رعد: اك

تافقو وتمو طالعين للفيلا وخرجو ركبو لوطو قاصدين المطار، ركبو فالطيارة مقلعة بيهم لايطاليا، وغير وصلو مشاو للقصر تاع رعد للي ف فينيزيا، دخلو وكل واحد وجد راسو باش ايسافر فلوطو خرجو للجردة وتفرقو، كل واحد ركب لوطو معاه زوج رجال، تافق رعد اوولف مايدوزوش من نفس الطريق لفرنسا ايدخل كل واحد من طريق

وقلعو مكسيريين بالثلاثة خارجين من القصر وتفرقو فالطريق

“بريطانيا، لندن”

وصلات كيريس ومشاو لواحد الزنقة خاوية حلات السدادة ديال انبوب الصرف الصحي ونزلات وتبعوها رجال رعد بقات غادا وهما وراها وهي درسات الخريطة حافظاها وحتى داك الطريق خاوي من الماء، وصلو تحت الحبس ومشات للانبوب مناش تيدخل الهواء حيت دايرينو لتحت ماشي الفوق ودارت فيه المخدر، تسنات ربع ساعة حتى تأكدات بين دار مفعولو عاد طلع واحد من دوك الزوج فتح السدادة حيت ثقيلة وطلع وتبعاتو داخلة للحبس وهوما معاها، بقاو غاديين تاوصلو للزنزانة فين كان تشارلي، هز واحد فيهم السوارت من الحارس حلها الباب ودخلات

جبدات الجنوي من ساكادو وقطعاتلو راسو ويديه ورجليه وحلاتلو من عنقو حتى لكرشو وتمات خارجة مخلياه هاكاك

كيريس: سدو الباب

سدو الباب وهوما مصدومين من وحشيتها وتمو تابعينها بنفس الطريقة خرجو من الحبس وصلو فين كاينة السدادة باش اخرجو للشاريع شافت فيهم ودارتلهم اشارة دورو لهيه

ماتعاندوش معاها دارو خلاوها بدلات ودارت الحوايج الملطخين بالدم والجنوي فساكادو ومشات طالعة

كيريس: طلعو فتحو السدادة

طلع واحد فتحها وطلعات وطلع لاخر وسدو السدادة وتمو راجعين للوطو ركبو وكسيراو وقفاتهم فواحد الغابة خلاتهم فلوطو ودخلات هي حرقات الحوايج وليكات ودفنات السلاح عاد رجعات عندهوم ورجعو فحالهم لايطاليا

وصلو للقصر ودخلات للبيت دوشات وبدلات عليها وطاحت نعسات على مايوصلو لوخرين
الجزء: 224

بعد ساعتاين فاقت فاش حسات بالباب تحل وبقات مغمضة عينيها حتى حط يديه على كتافها تيحركهم بحنية

كيريس فنفس الوضعية: كولشي هو هداك
رعد: وي
كيريس شدات يدو وقلباتو جات فوقو وغمزاتو: تاتجي زوين فاش تاتكون هاز السلاح
رعد ضحك تادمعو عينيه: وهاد الوضعية لاش
كيريس ناضت من فوقو ناحية الحمام: شوية دالاثارة

لحق عليها ملصقها مع الحيط
رعد: وقتاش العرس؟
كيريس: قريب ابب

دفعاتو ودخلات للحمام مخلياه تيضحك، ماباغيش اقيسها قبل الزواج
دوشات وخرجات لبسات عليها وهبطات للتحت لقاتهم تيلعبو لبليي، جلسات حداهم

وولف: وقتاش نرجعو
كيريس: الى رجعنا دابا انتيرو الانتباه
رعد: اصلا باقي كاي
كيريس: وي ايجيو لاوروبا كاملين وهنا فين انقتلو، خصني نعرف فين ايمشي واش فرنسا ولا بريطانيا
وولف: ماشي كنتي اتقتلي رجان اوسام
كيريس: كنت باغا غا نلعب معاهم، مادارولي والو لاش انقتلهوم، براكة من موت الابرياء
وولف: ههه صدق تانتي عندك قلب

ضرباتو لصدرو: تانجمعلك

عيطاتلهم الخدامة بين واجد الغداء وناضو تيتغذاو وهرجو تيتساراو بالثلاثة باش مايتيروش الشبهات

“فرنسا-ليون”

جالس رجان اوسام وكاي فمقر الانتربول تيهضرو ابيل فيديو مع رائد وليوناردو والعميد لي فبريطانيا

رجان: كنت عارفهم ايقتلوهم، ولكن ماشي بهاد السرعة
وسام: الايكوادور كاع مقاسوها

وصل ميساج لرجان بنمرة مجهولة

📩النهاية The end📩

رجان: وكاع ما ايقيسوها
كاي: باش عرفتي
رجان: وصلني ميساج بين سالاو، دوك الارقام لي كانو تيسيفطو لينا ماهوما الا عد تنازلي لليوم
وسام: وي جا الحساب هو هداك، كانو حاسبين كولشي
كاي: دابا صافي سالا كولشي
رجان: ماعرفت، تقدر ايكون تمويه
العميد: انخليو القضية شهر الى مابان والو انسدو الملف
الكل: امرك شاف

“اليوم الموالي، بالليل”

غادي كاي فالدراجة النارية تاعو بسرعة كبيرة حتى وصل لواحد البلاصة وتقطعلو راسو إثر خيط مربوط بإحكام بين شجرة وبوطو ديال الضوء

بعد مدة تجمعو عليه البوليس ومنهم رجان اوسام

رجان: الخيط قدر اقطع راس كاي حيت كان تيسوق بالزربة
وسام تاتبكي: علاش كاي
رجان شد خصلات شعرو: ماعرفت

-الشاف لقينا هاد الورقة حدا الشجرة لي مربوط فيها الخيط

شدها من عندو وبدا تيقراها
📃كاي لي سافط القاتل المأجور باش إقتلك، سالات مهمتي هنا عجبني اللعب معاكم📃

عيطو على العميد عاودوليه كولشي
العميد: الملف ايتقفل

رجان: اذن سالات اللعبة وعمرنا نعرفو دراكولا شكون
وسام: كاي يستاهل
رجان: اي واحد قتلو او قتلاتو دراكولا كان يستاهل
وسام: دورنا حتى مابقيناش عارفين واش مرأة او راجل

حط يدو على كتافها وتمو راجعين للوطو اوركبو مغادرين
الجزء: 225

“بعد مرور شهر One month leter”

واقفة كيريس فالبالكون تاتشوف قدامها وهي فرحانة غدا عرسها من الراجل لي حباتو

تفكرات رجان وهزات الفون صوناتليه وجاوبها

كيريس: احم اهلا
رجان: اهلا، غبرتي
كيريس: سمحلي ولكن كنت مشغولة بزاف وتانت ماجيتيش لأمريكا
رجان: ماجيتش لتما اما نسول فيك، والصراحة حيت عطيتك نمرتي نهار سخفتي ووصلتك للدار كانت مكتوبة سميتي عليها، وفاش جبتلك العشاء وقليتيلي شنو سميتك عرفتك ماهتميتيش بالنمرة وماقريتيش اسمي وصحابلي مشاتلك نمرتي وقلت بلا مانبرزطك
كيريس: ديك الساعة ماهزيتش النمرة كاع وفاش بيت نسافر هزيتها على امل نتلاقاو، اي ني وي
رجان قاطع كلامها: مبروك الزواج
كيريس: ههه غدا العرس وتانعرض عليك تجي الا متكنتيش مشغول
رجان: اكيد انجي، وانرجع بالليل حيت خدام
كيريس: اك، مرحبا بيك انسيفطلك العنوان
رجان: اك

قطعات عليها وتكات على صدر رعد لي حاوط خصرها
رعد: رجان؟
كيريس: وي
رعد: تاتلعبي بالنار
كيريس: سالينا من داك العالم ابب، دابا تانعيطلو بصفتي زوجة رعد العقرب ماشي زوجة الاسود

زاد ضمها ليه وهوما مستمتعين بالغروب دالشمس

تعشات العشية وتجمعو على الطبلة دالعشاء وسيف معاهم ونطقات الجدة

الجدة: كارلا غبرات وكنت عوالا عليها هي تقابلكم غدا ابنياتي
جنة: عييت نصونيلها الفون طافي وهي غابرة
وولف: ماشي غا هي لي تاتعرف للميكاب (وشاف فكيريس)
رعد حبس الضحكة وكيريس زطمات عليه من تحت الطبلة حتى غوت

وولف: ايي
ميري نقزات: مالك
وولف: والو، غا قرصاتني شي حاجة

سيف تفكر نهار صارح رعد بكولشي

⏳فلاش باك flashback⏳

واقفين بزوج فالجرف قدام لوطوياتهم بعد ماعيط سيف على رعد وقرر اصارحو

رعد: وي سيف قول شنو عندك
سيف: احم، الصراحة كاين بزاف مايتقال ونتمنى ماتقاطعنيش
رعد: خود راحتك
سيف: انا هو جاد الزروالي، زورت موتي باش نلتاحق بالاستخبارات وبدلت سميتي، وكانو سافطةني نتجسس عليك ونسيفطلهوم ادلة بين متزعم السوق السوداء
رعد: ولقيتي شي حاجة؟
سيف: لا
رعد: نعطيك الادلة
سيف مصدوم: هي نتا مفيوزي، لا بلاتي شفتك ماتصدمتيش فاش قتلك انا جاد
رعد تنهد: عارف كولشي من الاول اجاد
سيف: لااا ماتقولهاش
رعد: سي كنت عارف كولشي، وخليتك بعيد على العالم لي غارق فيه باش ماتأذاش حيت ماشي ساهل تسلمني للاستخبارات
سيف: عاودلي
رعد عاودو بلانو مع نجم كامل بدون ذكر كيريس فالموضوع
سيف تنهد: تا واحد مالقاها كيف بغاها
رعد شاف قدامو: بغيت نبدا كولشي من الاول، وغادي نساحب من هاد العالم
سيف: احسن مادرتي، وانا بدوري انقولهم ماكاين والو، على كل حال اتنساحب من المافيا، عنقني اصاحبي

تعانقو عناقهم لي من الطفولة وركبو لوطوياتهم مغادرين

وصل سيف لمقرهم السري لي كاين فولاية فلوريدا الأمريكية و عطاهم ملخص بأن رعد ماشي مفيوزي وإنما شي واحد لي واخد لقبو واستخدمو فعالم المافيا
تيقوه حيت تايقين فيه وتم خارج وكارلا تاتغوت فوق راسو

كارلا هادشي مادخليش لعقلي مايمكنش
سيف: شغلك هداك

عيطلها الشاف تاعهم ومشات عندو عطاها مهمة جديدة وفاش كانت فمهمتها ماتت

سيف كان ناوي اغبرلها الشقف حيت بانتلو اتلصق فرعد حتى تفضحو ولكن ملي ماتت بوحدها افضل

⌛نهاية فلاش باك end of flashback⌛
الجزء: 226 والأخير

“اليوم الموعود ♟زفاف كيريس ورعد♟”

واقفة كيريس قدام المرايا لابسة كسوة دالعرس فالكحل هداهالها رعد، عجباتها وحتى الميكاب لي صايبولها جا مواتي ليها

دخلو عندها لبنات كل وحدة مسفكة على الحالة بداو تيتغزلو فيها ويتصورو معاها ويبوسطيو

حتى تم داخل رعد لابس كومبلي ومقاد الحالة جا تيتيز، خرجو كاملين مخليينهم

رعد غير شافها تزعط للمرة الالف، قبل راسها وشدها من خصرها

رعد: كيف ديما فوق توقعاتي
كيريس مكتافية بإبتسامة وهي تاتشوف فعينيه

رعد: زيدي قبل لانصدقو فحاجة اخرى ماشي العرس
ضحكات بخفة وتم جارها خارجين من البيت ولكن ماداهاش جهة الدروج وإنما داها لبيتو خلاها واقفة وقصد واحد الحيط عليه ستارة، فتحها وبانت لوحة مرسومة فيها هي بإتقان فاش كانت صغيرة ولون عينيها لي مختالفين باين وعطاها منظر زوين

تبسمات وقربات للصورة تاتشوف عن قرب حتى حيد ستارة أخرى وبانت فيها هي وختها

تغرغرولها عينيها بالدموع
رعد: حاولت نديرها نسخة منك حيت توأمك الحقيقي

قربات كيريس من الصورة وباستها مطولة وهي تاتخايل بين تاتبوس ختها
رعد فتح الستارة الثالثة وبانت كيريس وهي كبيرة باللبسة لي شافها بيها فالديسكو

كيريس غير شافتها وهي الضحك: باقي عاقل
رعد قرب منها محاوطها من لور: اي حاجة تاتخصك عاقل عليها

رعد: يالله نمشيو
ضارت وشبكو يديهم خارجين من البيت حتى وصلو للباب
كيريس: والصورة دختي؟
رعد: البيت ما ايدخلها حد

كملو حتى وصلو للدروج وتمو نازلين فين لقاوهم تيتسناوهم

الكل: اووووووووه جيتو متواتيين
الجدة: الله احجبكم اوليداتي

خرجو كاملين ركبو لوطوياتهم لمكان الزفاف لي ققرو ايديروه فالجرف لي تلاقاو فيه

وصلو للجرف ونزلو من لوطويات وشيماء مناكرة ثاني مع سيف ههه

دخلو كولهم فين كانو الكراسة وخلاو كيريس مع مأمون لي ايدخلها كيف دار مع لينا

تمو داخليم مع الباب لي من الورد وهي مدرعة يد مأمون وهازة المشموم فيه ورد بنفسجي مغلوق وبنت صغيرة لابسة كسيوة فالكحل هازة سلة دالورد تاتلوحو فالطريقهم تاوصلها لرعد وشد يديها من عند باه لي مدهالو

باس يديها بجنتلمانية ومشاو جلسو فالطبلة دالعدول، جلس سيف ناحية رعد وبدر ناحية كيريس كشهود

سناو وعلنهم العادل زوج وزوجة، ناضو من تما ودخلو للوسط دالمدعوين وبداو تيشطحو على اغنية كالم

كملو شطيحهم ومشاو تيتعشاو حتى لمحات كيريس رجان جالس بعيد، مشات عندو مع رعد تسالمو معاه ودار معاهم صوابهم وعيطوليه اتعشا معاهم فالطبلة

جلس معاهم وتعشاو تحت الضحك والنشاط مع الكليكة وناضو تيشطحو كولهم تاسالا العرس

ركبات كيريس ورعد لوطو ديكابوطابل ووقفات هازة المشموم وردات للبنات بظهرها ولاحتولهم، شداتو جنة وميري فدقة، بداو تيضحكو عليهم، جلسات وسافطاتلهم بوسة فالهواء وكسيرا رعد

رجان غير سالا الحفل ركب لوطو تاعو وكسيرا للمطار ركب طيارتو، بعد نصف ساعة من إقلاعها نفاجرو محركات الطائرة وتشعلات العافية فالطيارة وطاحت فالبحر

“عند رعد وكيريس”

ضارو المدينة بلوطو حتى وصل رعد للبلاصة فين تسابق هو وياها بلوطويات

رعد: شنو بانلك فشي سباق
كيريس: بكسوة دالعرس؟
رعد: اكيد

نزلو من لوطو لقاو رجالو وجدو لوطويات فنفس النوع وحدة حدا لوخرى، عطاوهم الكونطاكط ركبو

وقف واحد وسط لوطويات وشير بالفردي فالسماء وطلق الرصاصة

ونطالقو مكسيريين مطلعين معاهم الجنيريك

♟النهاية The end♟

Leave a comment