Skip links

قصة : ثقتي العمياء بك أبصرت ج4

 3,693 عدد مشاهداات

🦋 ■- قصة : °#ثِقتِي_العَمْياءُ_بكَِ___أَبصَرت°
●《بقلم》Chaymae Ouajdad
Fadma Raji 🦋
♡الجزء 51♡
■حُضنٌ واحد يا أمّي… وسأنسى أنّك تشبيهينَ السّبع العجاف ■

لجين طرطقات فيها عينيها) وفين بتي ! ماتقوليش ليا بتي مع هداك لي كايكراشي عليك ولي كايحمااق عليك ؟

فرح خنزرات فيها ) : …لاااا واش من نيتك ويلي مالي حمقة نبات معاه ؟ راك عارفاني واخا كانطير مكانعطيش راسي بالرخيص.. وبزاف على شيولد لمرأ تانبات معاه ..

لجين: اوا ماااانعرف ليك اختي هاد البيات برات الدار مادخليش لراسي… فين عمرك درتيها تاديريها دبا..

فرح: واش من نيتك راك عارفة اصلا بلي عندي الكراش ديالي لي كانمووووت عليه…

لجين كاضحك بصوت عالي) ههههههه

فرح: شنو ؟

لجين وهي كاضحك) ههه داك الشارف …

فرح خنزرات فيها) الشارفة هي مك جمعي رااااسك معاياا…

لجين: مالي كذبت اوا قولي ماشي شارف…

فرح: ماااشي شارف رااه عندو غير 45 عام…

لجين حركات راسها بأه) عندك الحق هو عندو 45 عام ونتي مراهقة ديال 18 عام هههه فا واش مكايتسماش شارف مقارنة بسنك ااا..

فرح: قلت ليك جمعي راسك..ولا نوضي قو..د..ي عليا من بيتي .

لجين: رااه نتي لي جمعي رااااسك.. واش من نيتك ! داك السيد خداام مع خوك زعما..وخطير …. واصلا الراجل عايش حياتو فاسبانياا شكوون قاليك نتي مامزوجش ولا اكما عندو شي حبيبتو تما ؟

فرح غوتات عليها) مامززززووجش وماعندو تاشي وحدة فحياتو … انا عاااارفة عليه كوولشي..

لجين: هانتي عرفتي عليه كلشي وفعلا نقولو ماعندو تاشي وحدة فحياتو (ضحكات عليها بسخرية وكملات هضرتها) ههه نتي خوك خلاك تخرجي حتى من الفيلا بقا غير يخليك تخرجي من البلاد تمشي عندو.. ههه

فرح ضحكات جنب) هه علااش نمشي عندو ؟ راه هو لي غايجي عندي ..

لجين: كيفاش ؟

فرح: راه رؤساء المافيات الثمان بما فيهم هاشم.. مرة فالعام كايتجمعو هنا فالمغرب وهو كايجي ديييييمااا.. وفاش كايسالي اجتماعهم راك شتيه كايبقى ففندق هاشم حيت كايجلس فالمغرب بزاااف قبل مايرجع لبلادو لاسبانيا.. هاد المرة غانطيحو فياا..

لجين: هههه طيحتيه العام الفايت بقا غير طيحيه هاد العام هههه

فرح خنزرات فيها) العام الفايت كنت صغيرة..وواخا كل محاولاتي هو مداهاش فيا ..

لجين طلعات فيها حاجبها حابسة الضحكة ) زعما هاد العام كبرتي ؟

فرح: ااه 18 عام راه وصلت السن القانوني للزواج يعني كبرت ماشي بحال 17 عام…

لجين: من نييتك ؟ انا لي فعمري 25 عام وكانقول مزالني صغيرة ونتي غا برهوشة 18 عام كاتقوليلي كبرتي ؟

فرح: ماشي سوقك غانطيحو.. هي غانطيحو… ومغاناخذ غير هداك…حيت كنمووت علييه ..يكون خدام مع هاشم ولا لا ..يكون خطير ولا لا ..يكون رئيس مافيا ولا لا …يكون شارف عليا ولا لا …كانبغييه وغايكون دياااالي …

الصورة: لجين🦋 ■- قصة : °#ثِقتِي_العَمْياءُ_بكَِ___أَبصَرت°
●《بقلم》Chaymae Ouajdad
Fadma Raji 🦋
♡الجزء 52♡
■حُضنٌ واحد يا أمّي… وسأنسى أنّك تشبيهينَ السّبع العجاف ■

فرح: ماشي سوقك غانطيحو.. هي غانطيحو… ومغاناخذ غير هداك…حيت كنمووت علييه ..يكون خدام مع هاشم ولا لا ..يكون خطير ولا لا ..يكون رئيس مافيا ولا لا …يكون شارف عليا ولا لا …كانبغييه وغايكون دياااالي …

لجين: تخيلي هاشم يعرف بهادشي لي كايضور فدماغك اش يدير ليك ؟

(فرح بلا ماتجاوبها قربات من الفوطوي لي حداها هزات مخدة شيرات بها على لجين هاد الاخيرة لي شدات المخدة بيديها مخرجة فيها عينيها… وفرح غوتات عليها)
فرح : ات*ووودي عليااا خرجي من بيتي…

لجين: اغاااا قلت ليك تخيلي اويلي…

فرح: راه نتي الوحييدة لي عارفة هادشي ماعند هاشم ولا غيرو منين يعرفووو من غير لاسخن عليك داك الراس ومشيتي قلتيهاليه…

لجين: مالي تسطيت باش نديرها ولا يسحابليك مغاديش يجمعني معاك فلي غايديرو ليك …

فرح: مزياان بعدا منلي عارفة..

لجين وقفات ) : عاااااارفة وديك الساع عمري نحلم نشوفو مزال حيت غايكرهني

فرح بدات ضحك بسخرية ) : هه على أساس رااه كايموت عليك دبا وهو كلما شافك ولا شافني كنحسو ماكرهش يسيفطنا عند عزرائيل..

لجين: لا لا يااختي خليني مهنية مع مخي نبات نحلم به نصبح نحلم به حتى يحن عليا الله ويجمعني معاه …(سكتات شوياا بحالا تفكرات شيء ونطقات بحزن) بغيت غانشوفو توحشتو… جا وماشتوش…

فرح: خرجي عليا..

لجين: ارااه كانشكي عليك زعما..

(فرح تقدمات عندها وغي شافتها لجين خرجات عينيها ومشات كاتجري خرجات من الغرفة وسدات الباب موراها… اما فرح فاش شافتها خرجات تنهدات.. هزات صاكها من الارض ومشات للدريسينغ حطات الصاك فبلاصتو.. وهزات فوطة خرجات من الدريسينغ قصدات الحمام باش تدوش…))
🍀🍀

ونمشيو لعند هاشم لي منلي خرج من الفيلا وهو مخنزر صااعر…لدرجة سااق سيارتو بدون وعي وبسرعة كبيييرة …دقائق حتى وصل للبحر وهو يحبس.. نزل من السيارة خبط الباب بعصبية وتمشى لبلاصة مافيهاش حس بنادم …تاقرب للماء وهو يجلس فوق واحد الصخرة كبييرة ضاير عليها الماء.. شاف فالانحاء كانت البلاصة خاوية من البشر تماماا….. بقا جالس كايشوف قداامو فالبحر وكايسمع لأصوات الامواج لي كايجيو حتى كايتضربو فديك الصخرة علياش جالس حتى كايتطايرو قطرات من الماء عليه بدون مايتسوق …كايشوف أمامو ساااهي بجمووود حتى غاص فذاكرتو مرة أخرى كايسترجع بعض الذكرياات…..
ذكرياته عن ذلك الطفل الصغير السعيد والمرح ..لي فالتاسعة من عمره وهو جالس على ذلك الكرسي الدوار فالمختبر… وجنبو واقف رجل أربعيني بلحية شقراء كاتخللها بعض الشعيرات البيضاء.. عيون لوزية مخضرة وملامحه تدل على الطيبة والحنان..طويل وعريض بجسد رياضي متناسق يدل على أن صاحبه مزاول على ممارسة الرياضة … لابس طابلية بيضاء والقفازات فيديه.. داير نظارات مخبرية ..ومركز وهو خدام على بعض تفاعلات الكيميائية فوق طاولة أمامه والابتسامة لا تفارق وجهه….والطفل جالس جانبه بهدوء كايشوف بانبهار فتلك الأنابيب والقارورات المخبرية والمواد لي مبهمة بالنسبة له ..بغا يمد يدو يلمس قارورة فارغة محطوطة جنبو ..ولكنو تذكر تنبيه باباه له فكل مرة كايجيبو معاه للمختبر كاينبهو بعدم لمس أي شيء …الشيء لي خلا هاشم الطفل يبتاسم وينطق )..

هاشم الطفل: بابا..🦋 ■- قصة : °#ثِقتِي_العَمْياءُ_بكَِ___أَبصَرت°
●《بقلم》Chaymae Ouajdad
Fadma Raji 🦋
♡الجزء 53♡
■حُضنٌ واحد يا أمّي… وسأنسى أنّك تشبيهينَ السّبع العجاف ■

هاشم الطفل: بابا..

الأب شاف فيه مبتاسم ونطق) نعام أولدي..

هاشم الطفل شير لبواطة محطوطة فيها نبتة خضراء ونطق بفضول) شنو هادي أ بابا ؟

الأب: سميتها نبتة الكوكا يا أسدي..

هاشم الطفل: وشنو كادير بيها..

الأب: وحدة من المكونات لي كانصنع بها الكوكايين.(وغمزو وضحك) .

هاشم الطفل كايشووف فيه بانبهاار) :و شنو هو كوكاوين ؟..

الاب ضحك و شير ليه لبواطة محطوط فيه بودر أبيض ونطق) هو هذا.. الكوكايين أولدي وهو مخدر يعتبر من أشد المنشطات الطبيعية. ويستخلص من أوراق نبات الكوكا ..(وهز بواطة أخرى بها حتى هي بودر أبيض ونقط) وهذا مخدر الهيروين ولي حتى هو إلى جانب الكوكايين ..كايتعتابر واحد من أخطر عشر أنواع مخدرات فالعالم…

هاشم الطفل بتعجب) لونهم أبيض واش صنعتيهم من هاد النبات الاخضر !

الأب مبتاسم لفضول ولدو ونطق مجاوب عليه) لا طريقة صنع الكوكايين مختلفة كليا عن صنع الهيروين ..فالكوكايين لي صنعتو من هاذ النبتة لي كاتطحن أولدي وكاتطبخ وكايدوزو عليها بزااف د التفاعلات الكيميائية كانزيدو محاليل كيميائية كثيرة وهادشي بالعبار عاد كاتخرج لينا كنتيجة بداك اللون..

(هاشم الطفل مركز مع باه وهو كايشرح ليه على طريقة أو عملية صنع هاذ المخدرين وإنتاجهم .. وهو فرحان وفعينيه نظرة انبهار ولمعة إعجااب بهاد المجال ونظرة فخر للأب ديالو… الشيء لي خلاه نطق بتعجب)

هاشم الطفل: التفاعلات الكيميائية !

الأب بابتسامته نطق) اه الكيمياء أولدي هي تخصصي وهي أساس كل العلوم..

هاشم: واش غانقرا على الكيمياء حتى أناا ؟

الأب حرك ليه راسو بأه) غاتقراه وتقدر تخصص فيه وإيلا عجبك هاذ المجال نقدر نعلمك بزاف دلحوايج..

هاشم نطق موسع عينيه والفرحة باينة عليه) أنا غانتخصص فالكيمياء أ بابا… فاش نكبر بغيت نولي بحالك..بغيتك تعلمني كوولشي ..

(الأب قهقه وحط داكشي لي بين يديه وحيد القفازات حطهم فوق الطاولة.. تحنى عند هاشم الطفل هزو من خصرو بيديه بجوج وجلسو فوق الطاولة مقابل معاه..

الأب كايمسح على شعر هاشم وهو مقابل عينيه مع عينين ولدو) أكيد غاتولي بحالي أولدي عرفتي علاش ؟

هاشم ابتاسم وجاوب عليه) علاش ؟

الأب: حيت نتا السبع ديالي نتا اكبر انجاز درتو فحياتي ولي كانفتاخر به.. ولدي الذكي لي كولشي حاسدني عليه.. كلشي كايقول سعدات ظافر النبيل بولدو ووريثو هاشم الذكي … نتا البطل ديالي أولدي فا (وخفظ من صوتو ) غانعلمك كل شيء عن هاذ العالم وغانعطيك كل أسرار الحرفة حتى من التركيبة الكيميائية الخاصة بيا ولي بها كاننتج مخدرات ذات جودة عالمية ..غانورثها ليك بووحدك شفتي حتى هاذ المختبر السري ..غايولي ديالك …

هاشم بفرح) حتى نتا البطل ديالي أ بابا.. وفاش نكبر غانشد الخدمة بلاصتك نتا غاترتاح وانا غاندير كوولشي ونخدم وندير ليك كااع هادشي لي كادير دابا ونوفر ليك كلشي نتا غير غاتعطي الراحة لراسك أ بابا وماتعياش ..

ظافر كايشوف فيه بفخر ): هههه الا نتا درتي كولشي أش غاندير أنا ؟

هاشم الطفل: نتا مارس الهوايات ديالك.. كايعجبك السفر مغاتكونش مشغول بالخدمة تسارا حول العالم وشوف البلايص والدول لي كايعجبوك وأنا نخدم …

ظافر دار راسو بحالا كايفكر ثواني ونطق) مممم ومع من نتسارا أنا ؟

هاشم الطفل: نتا و ماما أ بابا وبسمة وغاديو معاكم خويا زين الصغير تايكبر قدي وخليوه ليا يخدم معايا ونتا وماما ارتاحو ..

الصورة: ظافر🦋 ■- قصة : °#ثِقتِي_العَمْياءُ_بكَِ___أَبصَرت°
●《بقلم》Chaymae Ouajdad
Fadma Raji 🦋
♡الجزء 54♡
■حُضنٌ واحد يا أمّي… وسأنسى أنّك تشبيهينَ السّبع العجاف ■

هاشم الطفل: نتا و ماما أ بابا و بسمة وغاديو معاكم خويا زين الصغير تايكبر قدي وخليوه ليا يخدم معايا ونتا وماما ارتاحو ..

ظافر: نتساراو غا حنا ب ربعة ؟

هاشم الطفل: لا أ بابا راكم خمسة..

ظافر: خمسة !!

هاشم:بسمة وزين ونتا وماما وماتنساش ختي لي حاملة بها ماما..

ظافر قهقه بصوت مرتفع ونطق) هههه مانسيتهاش غا قلت فين غايكون بطلي هاشم لي جمعتنا ناقصة بلا بيه..

هاشم حك حاجبو بصبعو ساكت كايفكر شوياا عاد هز راسو ف باه ونطق) انا غي نسالي خدمتي وغانلحق عليكم نتساراو العاالم جميع…

((ظافر ضحك مرة اخرى وفعينيه نظرة افتخار بولدو الصغير لي كايفكر كرجل اعمال كبير…ذكي من صغرو والأهم طفل سعيد مرح ومحب بقلب كبير .
….عنق عندو ولدو هاشم بحرارة خاشيه فحضنو كايشم فريحتو ونطق..

ظافر: ولدي نتا عارفني شحال كانبغيك ونتا أغلى ما أملك ..

هاشم الطفل ضور يديه على خصر باه معنقو وهو مزالو جالس فوق الطاولة نطق) حتى أنا أ بابا كانبغيك بزااف أحسن أب فالعالم نتا راك بطل الكيمياء..

(ظافر ابتسم وهو يحول يدو من ظهر هاشم لكرشو دغدغو فيه وهو يطلقها هاشم بضحكة كبييرة …

هاشم: ههههه بابا لا هههه صافي هههه لا حبس هههه حبس وإلا…

ظافر قاطعو وهو مزالو كايهر فيه) وإلا شنو ؟ شنو غادير شنووو ….

هاشم كايضحك هز تاهو يدوو كايدغدغ بها باه من كرشو واخا ظافر ماتهرش كايضحك مسااير ولدو…

ظافر كايمثل عليه الضحك) ههههه لا صافي حبس استسلم..

هاشم كايضحك وكايهرو) ههه لا مغانحبس حيت حذرتك ماسمعتيش…

ظافر : صافي غلبتيني ألبطل غلبتيني ههه

هاشم الطفل توقف ونطق بحماس ) امتا تبدأ تعلمني الكيمياء..

ظافر : أمم آش بانليك نبداو من غدا

هاشم الطفل حرك راسو بآه بحماس ) غدا غدا وأنا غانكون مجتهد غانفهم ونحفظ كل ماغاتعلمني ..

ظافر : عارف يا بطلي ولكن هاذشي لي غانعلمك يبقا بعيد عن كل ماكاتعلمو فمدرستك.. والأهم ماتنساش أن كل ماغانعلمك وهاذ المختبر هم سر ديالي أنا ونتا فقط ..

هاشم الطفل حرك راسو بآه ) سر ..

ظافر : أي شيء غاتتعلم مني خليه لنفسك يا هاشم وعمرك تعطي أسرار الحرفة لشيواحد واخا يكون خوك ..حيت غايجي واحد نهار نتا لي غاتشد بلاصتي وغاتتحكم بالعمل ونهار تبغي تخوي لبلاصة سواء لخوك ولا لولدك ديك ساعة عطي سر الحرفة للي غايشد بلاصتك

(هاشم الطفل كايرمش فعيونو )

ظافر ابتاسم وخربق ليه شعرو الأشقر ) غاتزيد تكبر شويا وتفهم قصدي ..

هاشم الطفل حرك راسو بواخا وبسرعة تماطا لمحفظتو حلها وجبد منها دفتر وقلم ونطق )

هاشم : علمني …

ظافر حرك راسو بواخا ) غانبدأ معاك بأساسيات علم الكيمياء …
( ابتاسم وهزو هبطو من الطاولة مرجعو لكرسيه ورجع لبس قفازاتو وبدأ كايكمل فعملو وهو كايشرح لولدو بطريقة سلسة وهادئة ..فحين هاشم الطفل كايكتب أي كلمة كاتخرج من شفاه باه )

//

ونرجعو لزمن الحاضر ….هاشم مزالو جالس على الصخرة الكبيرة امام البحر وعلى محياه ابتسامة صغيرة ترسمات بهاد الذكريات لي تفكر حتى و فلحظة اختفت هاد الابتسامة فاش تفكر أحداث الفيلا هذا الصباح… تفكر كيفاش كانت نادية كاتعنق ف زين وهي مخلوعة وخايفة عليه.. وتفكر أيضاا فاش هزات صبعها قدامو كاتحذرو وجملتها لي كاتعاود ف دماغو فاش قالت ليه “ااااااخر مرة تحط يدك على ولدي..سمعتييييي … تفو” … هاد اللقطة وتصرف نادية وهضرتها كايتعاودو قدام عينين هاشم بحالا كايشوف فيهم وبحالا مزالو حاضر وسط ديك اللقطة.. حتى حنا راسو وجمع يدو على شكل بونية حاططها على جبهتو دقائق وهو هكاك حتى هز راسو وعينيه دااامعين كايشوف فامواج البحر لي كاتمشي وتجي قدامو سااهي وتعابيرو غالب عليهم الحزن.. شوياا تسييف تاني وخنزر لدرجة عروق جبهتو برزو كايشوف فنقطة وحدة ونطق بنبرة غضب وعيون حمراء محجرة بدموع …

هاشم: عمرني غانسمح ليك يا نادية …عمرررني غاننسى ..وعمرني غانحن فييك ..🦋 ■- قصة : °#ثِقتِي_العَمْياءُ_بكَِ___أَبصَرت°
●《بقلم》Chaymae Ouajdad
Fadma Raji 🦋
♡الجزء 55♡
■حُضنٌ واحد يا أمّي… وسأنسى أنّك تشبيهينَ السّبع العجاف ■

هاشم: عمرني غانسمح ليك يا نادية …عمرررني غاننسى ..وعمرني غانحن فييك ..(شاف أمامو ونطق كأنه يخاطب شخص ما)
عمري نسمح ليها هي لي كانت السباب وهي لي حرماتني منكَ..هي لي…

(وقاطع كلامو تيليفونو لي صونا …تنهد وتنفس بعمق ..مسح عينيه عاد خشا يدو فالجيب هزو شاف المتصل كانت مكالمة من الفندق شد الخط…

هاشم: نعام ؟

….: سيد هاشم الوفد الالماني وصل للفندق وكل فرد منهم مشا لجناحو يرتاحو وراهم باغين يشوفوك…

هاشم: قومو بالواجب هانا جاي..

….: حاضر سيد هاشم..

((هاشم قطع الخط رد الهاتف لجيبو وناض من فوق الصخرة علياش كان جالس..دار نظاراتو الشمسية وتحرك قصد سيارتو بخطوات سريعة ..دقائق حتى وصل للمكان فين حبسها ركب وكسييرا فطريقو للفندق ديالو… …..

🍀🍀

نرجعو لفيلا الدون.. عند زمرد لي مزالها فنفس الغرفة السابقة … ناعسة بهدوء والخادمة واقفة عليها كانت بدلات ليها الشوميز لي تقطع ولبساتها شوميز آخر وفوقو بنوار طويل فالبلومارين.. وجهها نقاتو ليها من الدم ولكنه مزالو متورم شوياا رغم أن الخادمة كمداتو ليها الا ان الحنك فاش تصرفقات مزالو حمر …. بدات كاتحل عينيها شوياا بشوياا حتى حلاتهم على ٱخرهم وقفزات فبلاصتها تكعدات جالسة.. مخرجة عينيها وهي كاتفكر محاولة الاغتصاب لي تعرضات ليها فالصباح وكاتفكر فمقاومتهاا لداك الشارف وترجيها ليه وبكاءها وغواتها لي ماتسوقش ليهم.. عينيهاا غرغرو بالدمووع مارداتش البال للخادمة لي واقفة عليها ..حتى جلساات هاذ الأخيرة ..قدامها على حافة السرير..

الخادمة حطات يدها علة جبهة زمرد ونطقات بصوت حنون) كي بقيتي ابنتي ؟ حرارتك شويا مرتفعة…

زمرد كاتبكي فصمت ونطقات بصوت متقطع) ش ش شنوو و وقع ؟ غ غ غتاصبني ؟

الخادمة تنهدات بحزن) ماوقع والو ابنتي.. حيت سخفتي… هو مغاديش يقرب منك الا ماكنتيش فوعيك…كايبغي لبنت تكون صاحية منلي تكون معاه على السرير..

زمرد كاترعد سرطات ريقها ) خليوني نمشي فحالي عفاك راكم فاهميني غلط..

الخادمة بقلة حيلة) للأسف مغاديش تخرجي من هنا الا ماعطيتيهش داكشي لي بغا..

زمرد شداتها من يدها ونطقات) شنو سميتك..

الخادمة: عيطيلي مينة..

زمرد: م م مينة ! كانعرف واحد المرا سميتها مينة حاسباها بحال مي لي ماعنديش وهي قدك فالعمر تقريبا ومكاينش أطيب وأحن من قلبهاا… عتابريني بنتك وعتقيني الله يخلي ليك ماعز عندك لماعاونيني نخرج من هنا…

الخادمة مينة: بنتي انا راه ماعندي ماندير ليك ماشي انا لي غانحبسك ولا انا لي غانخليك تخرجي هادشي كولو ماشي فيدي انا…

زمرد دموعها طاحو ونطقات بصوت غالب عليه البكاء) هئ عفاك لماعتقيني خرجيني من هاد البيت و وريني غي الباب فين جاا نخرج لراسي..

الخادمة مينة: بنتي راك غي كتأملي على واالو راه مستحيييل تخرجي من هاد الفيلا الا ماسمحش الدون ريو بخروجك…🦋 ■- قصة : °#ثِقتِي_العَمْياءُ_بكَِ___أَبصَرت°
●《بقلم》Chaymae Ouajdad
Fadma Raji 🦋
♡الجزء 56♡
■حُضنٌ واحد يا أمّي… وسأنسى أنّك تشبيهينَ السّبع العجاف ■

الخادمة مينة: بنتي راك غي كتأملي على واالو راه مستحيييل تخرجي من هاد الفيلا الا ماسمحش الدون ريو بخروجك……

زمرد كاتبكي وشادة الخادمة من يديها مزيرة ليها عليهم ونطقاات بكلمات بزز كايخرجو ليها) ع عفاك عتقيني نبوس ليك اليدين والراس لمعاونيني .. انا ماشي د هادشي والله (شهقاات وكملات هضرتها) انا غا بنت عادية خدامة على راسي كناكل طرف الخبز بعرق كتافي.. انا خدامة فواحد الشركة والبارح تعطلت ماخرجت تا فاتت طناش د الليل وانا راجعة لداري ش ش … (سكتات شوياا ساهية كاتفكر عاد شافت فعينين الخادمة.. هاد الاخيرة لي كاتشوف ف زمرد باستغراب فنفس الوقت بكاءها قطع ليها قلبهاا.. زمرد كملات كلامها وهي كاتشهق بالكبا) شهدت على جريمة وحدين قتلو واحد أنا شفتهم بعيني وهوما شافوني وتبعوني وفاش كنت هاربة منهم تاوصلت للشارع ركبت فسيارة داك الشارف وجابني لهنا… انا والله ماشي ديال داكشي لي كاتفكرو فيه…كنت غاخداامة وغاااهاربة من قتالة تاطحت فيدين مغتصب ( حنات راسها كاتبكي شويا هزاتو فالخادمة ونطقات) عفااك نتي بحال مي مينة حني فيا ورحميني وخرجيني من هاد الجحيم…وبلا والو راه خاسني نمشي للبوليس نقوليهم على الجريمة لي شهدت

الخادمة تنهدات بقلة حيلة ونطقات بحزن) عاارفة ابنتي نتي باااين عليك نقية و ماشي ديال هاذشي حيت أمثال دوك البنات دالليل كانشوفهم يومياا راه العشراات منهم كايجيبهم للفيلا..كيما جابك (تنهدات منلي بدات زمرد كاتبكي بصراخ وهي كاترجف ونطقات ) واش بغيتي تخرجي من هنا ؟

زمرد حركات ليها راسها ونطقات بسرعة) اااه ااه عفااك…

الخادمة: حل واحد لي عندك…

زمرد: ولي هو ؟

الخادمة: عطيه…

زمرد شافت فيها باستغراب ونطقات) مافهمتش ؟

الخادمة مينة تنهدات) عطيه داكشي لي بغاه وغايطلقك تمشي فحالك..

زمرد جرات يديها عندها وخنزرات فيها ونطقات بغضب) بمعنى اخر كاتقوليلي نبيع راسي بالرخيص لابغيت حريتي وااش السيبة واش حنا فعصر الجاهلية ولا شنو ؟؟

الخادمة شداتها من يدها ونطقات كاتحاول تقنعها) هو مغايزگلكش راه قلت ليك كايجيو بنات بزاااف كل ليلة كايجيب معاه شي وحدة وكلهم بنات قدك نيت وكاين لي صغر منك كاااع… هو مكاينعسش مع العيالات الكبار… كايعجبووه غير البنات لي بحالك وكايدير فيهم العجب حيت هو سادي كايعجبو العنف .. ولي كاتقااومو كايعذبها بالمزياان ويشبعها اغتصاب عاد كايلوحها.. دازو عليا جوج بنات بالضبط لي فلول جاو معاه بخاطرهم ..ولكن منبعد فاش عرفوه عنيف بغاو يمشيو بحالهم تيقيني راه ماطلقهم حتى وصلهم للموت …ولكن صراحة كل البنات لي كايجيو للفيلا راه كايجيو بخاااطرهم وبرضاهم واخا يدير فيهم العجب كايدوزو ليلة هنا ويخرجو بدماياتهم وهو كايعطيهم الفلوس بالزاايد باش كايسكتهم .. وفاش كاتعجبو شي بنت كايخليها هنا فالفيلا سيمانة ولا أكتر كايجي عندها كل ليلة كاتشبعو حتى كايمل منها عاد كايجري عليها بعدما كايعوضها وكايتهلى فيها من غير الفلوس كايعطيهم الذهب والمجوهرات.. ولكن كيما قلت ليك لحد الٱن كاع لي جابهم هنا جاو بخاطرهم وهن فرحانات … نتي بوحدك لي جابك بزز وحيت عجبتييه وكاع لي عجبوه تا وحدة مكاتفلت منو.. يعني راه ماغايفلتكش فا الحل الوحيد الا بغيتي تخرجي من هنا هو تعطيه داكشي لي بغاه وهو غايتهلى فيك يعني مغاديش تخرجي من هنا بيديك خاويين…غير عطيه …🦋 ■- قصة : °#ثِقتِي_العَمْياءُ_بكَِ___أَبصَرت°
●《بقلم》Chaymae Ouajdad
Fadma Raji 🦋
♡الجزء 57♡
■حُضنٌ واحد يا أمّي… وسأنسى أنّك تشبيهينَ السّبع العجاف ■

(فخضم حديثها وهي كاتعاود على الدون ريو…. وزمرد مركزة معها كاتسمع ليها وهي كاتكتاشف شويا بشويا فيدين من طاحت حتى سمعات اخر كلام الخادمة وهي تجر يديها من بين يدين الخادمة مشمئزة…))

زمرد مخنزرة غوتاات والدموع تجمعو فعينيها) واخا تقتلووني مغاديش نبييع راااسي.. كون بغيت نبيع راسي كون وااهلي فين وصلت دباا.. كاعما نتقاتل كااع هاد السنين ونخدم عند لي يسوا ولي مايسوااش ونتحدى الفقر واليتم والوحدة ونجيبها فصحتي باش ناكل بعرق كتافي معززة مكرمة ووجهي نقي مع الله .. باش نجي تال دبا ونبيع راسي ولمن ؟ لشارف قدو قد باا ولا نقول قد جدي ! مستحييييل واخا يقتتتتلني …

الخادمة مينة بقاات فيها زمرد لي كاتهضر والدموع كايطيحو ليهاا.. نطقات) انا عاارفاك ابنتي ماشي ديال هادشي راني خدامة عند الدون ريو كثر من 10 سنين هادي… وكانشوف البنات لي كايجيب ولي باين عليهم موالفين داكشي كايكونو فرحانات وناشطات طايرات فالسماا وكايموتو علفلوس … ولكن هادشي كولو ماعندو باش يفيدك بلا ماتجابدي معاه حيت راه فعلا يديرها ويقتلك (قربات من زمرد ونطقات بهمس فأذنها) سميتو ^ريان زياتي ^ ملقب بالدون ريو..(نطقات باستهزاء وبصوت هامس ) هو مكايحملش لي يعيط لي ريان وسمى راسو ريو ….المهم الدون ريو راه ماشي شخص عادي كيما كايحساب ليك راه خطير بزاااف هو راه عضو فشي مافيا كبيرة.. واخا تقولي ليه لي قلتيه.. طيري وتنزلي ماعندك ماتصوري منو (سكتات شوياا عاد كملات بهمس أكثر) راه هو و ولدو طاغيين بجوج وخاانزين فلوس …قولي ليا واش سمعتي بالممثلة نزهة اليعقوبي لي ماتت شي شهرين هادي ؟

زمرد كاتفكر شويا عاد نطقات بدون همس) ااه نزهة…

قاطعاتها الخادمة ونطقات بهمس) شششش هضري بشوياا هضري بشوياا…

زمرد حركات راسها ونطقات بهمس) ااه سمعت بديك الممثلة الشابة.. فالشركة فاش خدامة انا كان كلشي كايهضر عليهاا وسمعت قالو بلي لقااوها مغتصبة فحالة خطيرة ومن بعد قالو بلي ماتت..

الخادمة مينة بهمس) راه ولد الدون سميتو نزار الزياتي ^^^ هو لي دار فيها ديك الحالة هو لي اغتاصبها بوحشية وهناا فالفيلا نييت مع العلم انها ممثلة مشهووورة وعائلتها كبيرة هو ماتسوقش ..أسبوع وهو حابسها هنا فالفيلة شبع فيها اغتصاب وضرب تا ماتت ..ورغم ذلك البوليس ماصورو منو واالو.. فعلا كانت كل الشكوك عليه ولكن فاش مشا باه الدون ريو عند البوليس تخيلي مشا عندهم مرة وحدة وخرج ولدو من هاد الفضيحة بكل سهوولة وكاع التهم لي عليه تحيدو…يعني راه عندو يد فالبوليس …هاذيك ممثلة لي مشهورة ومعروفة فالمغرب وآش دار فيها ولدو … عسااك نتي لي غا بنت يتيمة قلتي ومعارفك حد وبغيتي تفلتي منها ؟

((زمرد مخرررجة فيها عينيها وهي تسمع لكل هذا …عاد استوعبات خطورة الوضع وعاد عرفات أن لي طاحت بين يديه ماشي شخص لي تقدر تخلص منو بسهولة.. تصدمات بالحقائق لي عاوداتهم ليها الخادمة على ولد هاد الدون ريو لدرجة نساات أمر الجريمة لي شهدات عليهاا.. ولا عندها هم ٱخر وخوف ٱخر قلبهاا كايضرب بسرعة وكلها كاترعد وهي كاتفكر فمصيرها لي فعلا هاد المرة مجهول بالنسبة ليها…🦋 ■- قصة : °#ثِقتِي_العَمْياءُ_بكَِ___أَبصَرت°
●《بقلم》Chaymae Ouajdad
Fadma Raji 🦋
♡الجزء 58 ♡
■حُضنٌ واحد يا أمّي… وسأنسى أنّك تشبيهينَ السّبع العجاف ■
زمرد كاترعد فبلاصتها واللون هرب من وجهها وهي كاتفكر فمصيرها.. فحين الخادمة بقات فيها ..سرطات ريقها و شدات ليها يديها ونطقات بتردد)…
الخادمة منية: شنو سميتك ابنتي ؟
زمرد شافت فيها وعقلها مرفوع) ءءء ! …
الخادمة عرفاتها مخلوعة وتالفة) تهدني وقوليلي شنو سميتك..
زمرد كلها كاترعد نطقات بصوت متقطع) ز ز زمرد..
الخادمة: زمرد ! (زمرد حركات راسها بأه) سمعيني ابنتي زمرد حاليا عندك حل وحيييد لي غايفكك من الدون ريو ولكن غير مؤقتاا..
زمرد: ولي هو ؟
الخادمة سرطات ريقها ونطقات بهمس): على ماتلقاي الحل وتهربي من هناا .. فكل مرة يجي عندك الدون يبغي ينعس معاك و باش تفكي منو … سخفي ليه…
زمرد سرطات ريقها) :ن ن نسخف ؟
الخادمة: ااه سخفي.. راه قلت ليك هو سادي وعنيف … يعني الا ماكنتيش فوعيك فايقة معاه كاتتألمي و كاتغوتي عايشة معاه اللحظة راه مغايقيسكش..
زمرد مخرررجة فيها عينيها وحركات راسها بلا وبدات تبكي ):مابغيتش هاذشي مابغييتش خرجيني من هنا الله يرحم ليك لواليدين ولا عطيني غاشي تيليفون عافاك …
الخادمة شدات وجه زمرد بين يديها ونطقات ) ركزي معايا ابنتي راااه ماعندك مخرج منهنااا وواخا نعطيك تيليفون ..أي واحد عيطتيليه وقلتيليه هاذشي غاتحكمي عليه بالموت حيت لاجا لهنا غايموت على يدين رجال الدون أو الدون بنفسو ..
(زمرد مخررجة عينيها فبالها كايتكرر سؤال واحد ..: واش لهاااذ الدرجة؟)
الخادمة : ركزي فكلامي بغيتي نعاونك وهانا كانعاونك .. سمعي مني يقرب منك سخفي ليه وغايبعد ..ماعرفتش حتى لإيمتا غاتصدق ليك ولكن عالأقل غاتفكي نفسك من الاغتصاب مؤقتا..ولالقيتي لغفلة تهربي ..هربي…
زمرد سرطات ريقها ونطقات بصوت مرعود ) اذن داكشي علاش مدارلي والو البارح بالليل فاش سخفت.. ونفس الشيء هاد الصباح..
الخادمة حركات ليها راسها) ااه.. نوضي دبا توجدي راسك..
زمرد خرجات فيها عينيها) اش غانوجد ؟؟؟؟؟
الخادمة: فاش سخفتي مشا خرج صاعر قال يرجع يلقاك فايقة وواجدة…
زمرد: واش من نيتك ؟ عاد قلتيلي عارفاني ماشي ديال هادشي دباا كاتقوليلي نوجد رااااسي واش كاتلعبي ليا باعصابي ؟
الخادمة: ماشي غي هادشي لي قلت ليك (قربات منها ونطقات بهمس) راه قلت شكون هو وشنو كايدير وشنو قادر يدير و وريتك اش خاصك ديري …
زمرد كاتحرك راسها ب لا وغوتات عليها ) مستحيييييل سمعتيني مستحييييل نسمح ليه يقرب ليا خليييوني نمشي فحالي…
الخادمة تنهدات) الخادمات كايتسناو ندخلهم يوجدوك ليه كيما لبارح .. راه الا جا ولقاك مواجداش غايسلخنا كاملين… فا واش يوجدوك بالخاطر ولا غاتبداي تنتري ليهم بحال لبارح حتى خدروك عاد نقاوك …
زمرد بسرعة شداتها من يدها) عفااااك لا خرجيني غامن هاد البيت ووريني الباب الخارجي..
(الخادمة عرفات زمرد ماستوعباتش الهضرة لي قالت ليها او بالاحرى انها مابغاتش تقبلها … بلا ماتجاوبهاا جرات يدها ومشات قصدات الباب د الغرفة حلاتو ودخلو الخادمات متتابعات كلهم خدامات عند الدون ريو.. ومهمتهن الاساسية هي كايوجدو ليه البنات لي كايدوز معاهم لياليه.. الخادمات شي هازين فساتين ليلية و دي شوميز دونوي.. وشي معدات الماكيااج وديال الشعر.. وشي مختصين فالكريمات والعناية بالبشرة… وما الى ذلك بغرض يوجدو زمرد لهاد الليلة…بحيث خاسهم يردوها فأبهى حلة وكاتفتن ..باش يجي الدون ريو ..ويلقاها جاهزة له …يتبع🦋 ■- قصة : °#ثِقتِي_العَمْياءُ_بكَِ___أَبصَرت°
●《بقلم》Chaymae Ouajdad
Fadma Raji 🦋
♡الجزء 59 ♡
■حُضنٌ واحد يا أمّي… وسأنسى أنّك تشبيهينَ السّبع العجاف ■

دائما ففيلا السيد ريان الزياتي الملقب ب ^الدون ريو^… البنات أو الخادمات المكلفات يوجدو زمرد ويقاادوليها حالتها… دخلو عليها للغرفة لي هي فيها وهي نفسها الغرفة الخاصة بالدون ريو.. زمرد الجالسة على السرير غير شافتهم ناضت من بلاصتها وهبطات من السرير لسقات مع الحيط مخرجة فيهم عينيها و كاتغوت عليهم يخرجو…))

زمرد: خرجووو عليااا خرجو… مااابغييتش ماتقرب ليا تااوحدة منكم ..(بدات تحرك راسها بلا ) هاذشي ماشي من حقكم ..ماشي بزز مني ..حرام عليكم بعدو مني ..

(الخادمة مينة [وهي أكبر هاذ الخادمات ولي تعتبر رئيسة خدم الفيلا] واقفة مربعة يديها وهي كاتسنى البنات يبداو خدمتهم ..ولكن صراخ زمرد خلاهم واقفات كايشوفو فيها باش تتدخل ..فا نطقات بقلة حيلة )

الخادمة مينة: زمرد بلا ماتصعبيها على راسك وعلينا أبنتي…

زمرد كاترعد من كثرة الاعصاب لي راكبينها وغير كاتبكي ) وااااش مكاتفهميييييش انا مغاديييش نوجد رااااسي …عشت حيااتي نقية وكانتقاتل باش نبقا نقية بلا أب بلا أم بلا حتى وااحد لي غير يرضا عليا أو يدعي معايا فا ماتقربوش ليا (وطارت على فاز كان محطوط على كوافوز جنبها ..هزاتو فوضعية هجوم)) .. وإلا عرفتي شنو قتلوووني وديك للساعة ديرو فيا لي بغيتو.. ولكن ماتوقعووش أنني غانرضخ ليكم أو ماندافعش على راسي فااا قتلوني ديك السااع غايكون جسدي ليكم لانتوما لاهو دعيتكم لله دعيتكم لله ..

(الخادمة مينة حنات راسها بعينيها الدامعين ..بقات فيها زمرد ولكنها تعتبر غير عبد مأمور مافيدها حيلة ..تنهدات بحزن و شيراات لمختصة الشعر لي كانت سيدة غلييضة وصحيحة تمشي تشد ليهم زمرد … المختصة غي قربات لزمرد وهي تدفعها هاد الاخيرة..ولكن المختصة ماتزعزعاتش بسبب بنيتها صحييحة ..فا زمرد شيرات عليها بالفاز لي تجنباتو المختصة بسرعة وطاح مفرشخ من الأرض بعييد عليها ..زمرد استغلت انتباههم لي تشتت ومشاات كاتجري باتجاه باب الغرفة باش تخرج …تاغوتات مينة…

الخادمة مينة مخرجة فيها عينيها) شدووووهاا وسدو الباب ماتخليوهااش تخرج… وإلا قفااارت علينا كوولنا …

الصورة: زمرد■ تتمة الجزء 59 ■

الخادمة مينة مخرجة فيها عينيها) شدووووهاا وسدو الباب ماتخليوهااش تخرج… وإلا قفااارت علينا كوولنا …

((مزال ماوصلاتش زمرد للباب تاتسد عليها وشدوها جوج خادمات …وهي بدات كاتنثر منهم…وكاااتغوت ربي لي خلقها )

زمرد كلها مزنكة وكاتغوت) طلقووو مني طلقووووو.. ( دوراتها وحدة من الخادمات لسقات ليها وجهها مع الحيط شادة ليها يديها بجوج مدوراهم للخلف وبسرعة بداو كايربطولها يديها …حركة لي خلات زمرد تسكت مخررجة عينيها فاش بدات كاتفكر لي وقع ليها ليلة البارح رجعو ليها بعض اللقطات.. تفكرات فاش فاقت ولقات راسها عريانة كليا كيما ولداتها مها فوق بياص فالدوش.. والخادمات ضايرين بها.. جوج منهم كل وحدة منهما شادة ليها يد كاتدير ليها لاسيغ وكاتحيد ليها الزغب من درعانها وابطيها .. جوج خرين مفرقين ليها رجليها كل وحدة منهم كاتحيد الزغب من واحد الرجل.. خادمة اخرى موراها شادة ليها الشعر كاتغسلو وكادير ليه الكيراتين كاترطبو وتلمعوو….. ومن كثرة الخلعة والدهشة من هذاك الوضع لي فاقت لقات راسها فيه وهي معارفاش حتى فيناهيا بقاات كاتنثر ليهم تما فالدوش وكاتغوت نوضات الحيحة وضربات جوج خادمات فا شافو حتى عياو وهوما يربطوليها يديها ..ودقو ليها ابرة مخدر قوي خلاها ترخا وغيبات… عاد كملو هوما خدمتهم فيها على خاطرهم.. ..زمرد وذاكرتها كاترجع ليها وكاتفكر هادشي لي وقع معاها خسرات ملامح وجهها معيفة.. والخادمات لي شادينها بيناتهم نجحو فأنهم يربطولها اليدين وواخا هكاك بقاات كاتفركل ليهم وهي كاتغوت)

ومرد : الله يااخذ فيييكم الحق ماخليتوو مادرتولي البارح.. باشمن حق تعريوني باشمن حق تلعبو فيااا باشمن حق تنتفولي حجبااني الله ياخد فيكم الحق ماانسمح ليكم لا دنيا لا آخرة …

قرباات منها الخادمة مينة ونطقات) راه كانت حالتك حالة أبنتي ومايمكنش تمشي لبين يدين الدون ونتي فديك الحالة كاان خاصاك الخدمة…

زمرد كاتغوت تزنكااات بالأعصاب وكلها عرقانة وهي كاتنتر وتفركل ) واااش سووووقكم وااااش كاتلعبو هكا ف بنات الناس وهوما مواعيينش كاتعريوهم وتامن تحتي لعبتو فييه.. جسدي كله مابقيتش عارفاه من رجليا حتى لراسي.. بأشمن حححق….

الخادمة مينة قربات منها ونطقات بهمس سمعاتها غا زمرد) قلت ليك لي كايجيو لهنا جايين بخاطرهم تاحد مابزز عليهم داكشي وكانو عاجبهم الحال لقااو لي يخدمهم بأغلى لي برودوي والمكياج والثياب يعني حتى واحد مكايلعب فيهم (بعداات منها ونطقات) ونتي كنتي كلك مزغبة وحتى واحد مالعب فيك (شيرات ليها لوحدة من الخادمات) اخصائية البشرة هي لي اهتمت بهادشي وزولات ليك الزغب لي في كل انش من جسدك مع مساعداتها طبعا بلاسير وبعدها بجلسة الليزر…. وهي كذلك لي كانت مكلفة بالكريمات لي تحطو على بشرتك ولي كنتي تخدمي عام كامل ماتجمعيش ثمن كريم واحد منهم … وغيرها ماقربش ليك ولا قاسك شيحد .. الخرين تكلفو بالشعر والماكياج واظافرك.. عاد تلبيسك أكيد… يعني بحال الخدمة ديال الصالونات عادي ماشي لعبو فيك…. وهاذشي كولو لي داروليك كانظن عمرك كنتي ديريه لراسك واخا تخدمي حياتك كاملة غير جلسة الليزر عرفتي شحال باش كاتقام و…

زمرد غوتات عليها مقاطعاها ) وهادشي مكايتسماااش كاتعلبو فيا كيما بغيتو ؟؟؟ وشكون قاليكم أنااااا باااغيا هاااذشي أو كااانحلم نمشي لشي صااالون أو ندير شي لليزر … (كااتهز وهي كاتحاول تفك يديها ولكن الخادمات ماطلقوهااش وهي تغوت وكاتبكي فنفس الوقت حاسة بالحكرة وسطهم) طلقوو منييي طلقوو… مااابغيت لا جماال لا مكيااج لا واالو بغيييت غير نمشي فحااالي …

الصورة: الخادمة مينة🦋 ■- قصة : °#ثِقتِي_العَمْياءُ_بكَِ___أَبصَرت°
●《بقلم》Chaymae Ouajdad
Fadma Raji 🦋
♡الجزء 60♡
■حُضنٌ واحد يا أمّي… وسأنسى أنّك تشبيهينَ السّبع العجاف ■

الخادمة مينة بلا ماتجاوبها شافت فالخادمات) كل وحدة دير خدمتها راه غانتعطلو وراكم عارفين لاجا الدون ريوو ولقاها مواجداااش غايبلاصيها بيكم …

(الخادمات سرطو ريقهم وحركو راسهم بواخا )
زمرد مابقاتش قادة تصبر …غوتات على حر جهدها ) وااااش باغييين تحمقووووني واااا ماتقيسوونييييش هيء ماتقيسوونيش خليييوني نمشي فحالي.. والله مانسمحليكم لا دنيا لا آخرة والله ماانسمح ليكم قدام الله حكرتوني الله يجيب لي يحكركم…

الخادمة مينة كاتشوف فزمرد بحزن): هاد المرة توجادك مغاديش ياخذ وقت كثير.. غير دوش و فقط شعرك تصايبيه وتدهني الكريمات وتلبسي صافي…

زمرد نطقات بدموعها لي كايطيحو) واش نتي مع من هضرت قبيلة وعاودت ليها كلشي ولا شكون نتي ؟

مينة حنحنات بشوياا ونطقات بحدة موجهة هضرتها للخادمات لي معها) وجدوهااا…

((قربو من زمرد وهي كاتدفع فيهم ماخلاتهمش يقيسوها وكاتغوت عليهم ..بالحر دالحالة لي هي فيها ..جمعات كاع الجهد لي عطاها الله وهي كاتفركل ليهم مارصااتش بممرة وغلبات عليهم الشيء لي خلا الخادمة مينة خرجات عيطات على جوج د ليكارد لي كانو داخل الفيلا.. جاو شدو زمرد وربطوهاا من رجليها حاكمينهااا باش البنات ياخذو راحتهم وهوما كايقاادو ليها حالتهاا… وزمرد لي عيااات بالغوات ولات كاطلب وتزاوگ يخليوها ماسمعوش ليها أصلا.. لي كارد بعدما ربطوها وهزوها للدوش خرجو من الغرفة بقااات زمرد مع الخادمات لي عوموها وهي مربوطة غاتسخف بالبكا ..عاد توزعو شي كايصاايب ليها شعرهاا وشي كايدهن ليها الكريماات ….. أم هي فا مابقااتش كاتقااوم حيت عيات وفاشلة فقط كاتبكي فصمت وهي كادعي الله يفكها ويحميها …كادعي بصوت مسموع وبحرقة لدرجة أغلب هاذ الخادمات عينيهم دمعو عليها ..ومالقاوليها جهد ….وجهها كولو مجلخ بالماكياج لي الميكاب ارتست كاتصايب فيه وتعاود حيت زمرد ماحبسااتش من البكاء وهي كاتفكر فالورطة لي تحطات فيهاا وكاتتساءل واش هادي هي اللخرة ليها وفعلا مغاديش تفلت منها كيما قالت ليها الخادمة مينة…..لدرجة بداو أفكار سودااء كايضورو فبالها …بدات كاتفكر فمصيرها بعد الاغتصاب …المصير لي بالنسبة ليها واااضح حيت هي مستحيل تسمح لروحها تعيش داخل جسد مدنس ….
🍀🍀🍀🍀🍀🍀
نرجعو عند هاشم…. لي مسافة الطريق وصل للفندق.. دخل سيارتو للباركينغ الخاص لي تحت منو كايتواجد المختبر السري.. بلاصا سيارتو وخرج من الباركينغ بخطوات سريعة دخل للفندق الفخم لي أمام بابو الرئيسي كايتواجدو جوج د لي كارد لي غير شافو هاشم حياوه باحترام حيت هوما اصلا خدامين عندو فالخفاء فالمافيا.. وفالعلن ك كارد كور ….هاشم بادلهم التحية و تخطاهم و دخل للفندق لي كان راقي من الداخل.. الطابق الارضي كان وااسع وبعض لي كارد ببذلتهم السوداء الموحدة لي كلهم فالخفاء رجال من مافيا هاشم …واقفين .. شي أمام الدرج الكبير لي مقابل مع باب الفندق وشي بالقرب من المصاعد.. ولكن أكترهم موزعين مابين الكازينو ولا بواط لي فالأسفل دالفندق …
عاد كاينين المرشدين لي موزعين أمام الجلسات الكثيرة لي كاينين فبهو الطابق الارضي ومهمتهم يرشدو النزلاء بتعليمات عن مرافق الفندق الكثيرة … وهوما بدورهم عندهم لباس موحد بالنسبة للرجال شوميز ابيض فوق منو جيلي فالبلومارين مع سروال وربطة عنق فنفس لون الجيلي.. أما الاناث شوميز ابيض مع صايا قصيرة فالبلومارين…..وضرورة وجودهم حيت أغلب نزلاء الفندق ..أجانب وشخصيات مهمة وتوريست خاسهم مرشدين ورفقاء …
عاد الموظفين لي شي غادي شي جاي كل واحد ومهمته.. والزبناء كذلك شي داخل شي خارج من الريسطو الكبير لي كايتواجد فالطابق الارضي للفندق أو من باقي مرافقه الكثيرة ..
هاشم غي دخل وقفو موظفات الاستقبال من أماكنهن لتحيته.. نفس الشيء مع باقي الموظفين لي شاف فيه هاشم كايحيه.. أما بعض الزبناء لي كايعرفوه كصاحب الفندق فاش كايشوفوه كايقصدوه يسلمو عليه ويشكرو ليه الخدمة لي كايتلقاوها فالفندق وهم راضين تمام الرضاا عليها وعلى المرافق الترفيهية لي موفرها ليهم الفندق ولي بها كايبدلو الجو…. هاشم كايكتفي بالتبسم فوجه الزبناء وغي كايفوتهم كايرجع يخنزر ….قصد المصعد وضغط على زر الطابق الأخير فاش كايتواجد مكتبو.. وصل ليه خرج من المصعد وتوجه لمكتبو.. داز على السكرتيرة لي وقفات من مكتبها ألقت التحية ..حرك ليها راسو وداز.. دخل ساد موراه الباب .. مكتب عصري فخم وراقي كل شيء فيه بذوق صاحبه .. وااسع فيه جلسة بالفوطوي ومكتبة رفوف فيها كتب وأخرى ملفات متعلقة بالخدمة.. هاشم توجه لمكتبو لي كايتواجد بالقرب من الحيط الزجاجي لي كايطل على شوارع وبنايات المدينة بحكم الفندق جا وسط مدينة الدار البيضاء.. هاشم جلس وتكا على كرسيه حاطط يدو على عينيه دقائق حتى سمع الدقان فالباب..

الصورة: هاشم🦋 ■- قصة : °#ثِقتِي_العَمْياءُ_بكَِ___أَبصَرت°
●《بقلم》Chaymae Ouajdad
Fadma Raji 🦋
♡الجزء 61♡
■حُضنٌ واحد يا أمّي… وسأنسى أنّك تشبيهينَ السّبع العجاف ■

هاشم جالس فمكتبو حتى تدق عليه الباب عطى الاذن بالدخول وهي تدخل سكرتيرته… لي كانت شابة فالعشرينات من عمرها لابسة بدلة رسمية لي كانت عبارة على شوميز بيضاء مع صاية سوداء حد الركبة وحذاء كعب عالي أسود… السكريتيرة دخلات سدات الباب وتقدمات حتى لأمام هاشم جامعة يديها أمامها مبتااسمة نطقات برسمية..

السكريتيرة: سيد هاشم..

هاشم شاف فيها) : واش الوفد الألماني دارو جولة فالفندق ؟

السكريتيرة حركات راسها بآه) : راه خصصنا ليهم مرشدين كيما أمرتي ساراوهم فكاع مرافق الفندق.. وفاش وصل السيد زين بدورو استقبلهم رحب بيهم و وراهم المرافق الترفيهية لي مكلف بها.. دخلهم للقاعات الرياضية والالعاب وقاعات المسابح الريسطو والكافي ونزلهم حتى للكازينو ولبواط .. الوفد كولو عبرو على اعجباهم بالفندق.. كذلك فوقت الغذاء كان معاهم السيد زين وتغذاو مجموعين فريسطو الاوطيل.. وسولو عليك يا سيد هاشم ولكن السيد زين علمهم بغيابك وعدم تواجدك فالفندق وبرر ذلك بانشغالك.. وبعدما أكدو عليه يشوفوك فور مجيئك كل واحد منهم طلع يرتاح فجناحو لي كان مجهز من قبل..

هاشم: علمي رئيس الطباخين يوجدو أطباق ألمانية وأخرى مغربية تقليدية.. بغيت عشاء فااخر على حساب الاوطيل لهداك الوفد..

السكريتيرة برسمية نطقات وهي كاتشوف فيه ) : حاضر سيد هاشم.. أوامر أخرى ؟

هاشم: قائمة السياح الأجانب دهاذ الشهر ؟

السكرتيرة : قائمة عدد السياح الأجانب لي استاظف الأوطيل هاذ الشهر ومدة مكوثهم عندنا وتكاليف حجوزاتهم ..أرسلتها لك فإيميلك سيد هاشم وحتى تقارير آخر اجتماع للموظفين كلها جمعتها ورسلتها ليك..

هاشم : تقدري تمشي..

((السكريتيرة حنات ليه راسها باحترام وانصرفت خارجة من المكتب….هاشم غير خرجات حل حاسوبو كايتصفح إيميلاتو ..وهز شي ملفات من فوق مكتبو حلهم يراجعهم ويقارنهم بالتقارير على حاسوبو حتى جاتو مكالمة.. جبد تيليفونو من الجيب وشد الخط بلا مايحتاج يشوف شكون ونطق)..

هاشم: اش درتي يا عبد العظيم ؟ (و سكت شويا ثواني عاد جاه الرد..)

عبد العظيم: انا في مطار ميلانو ايطاليا.. يلاه هبطت من الطائرة وغانشد الطريق للبلاصة المتفق عليها…..

هاشم : علاش ماسمعتيش مني وديتي معاك شي رجال ؟ كاع لي وصيتهم يرافقوك رديتيهم ..وبقااو غا سائقي الشاحنات..

عبد العظيم ببرود) انا مامحتاجش للرجال يا هااشم.. حيت ^ فابيو غونزاغا ^ رئيس المافيا الايطالية أدرى بقوانين المافيات الثمان( 8).. هو أكتر واحد كايضرب لينا لحساب وعارف أنه إييلا فكر يلعب معانا ماشي غير حنا لي غايلقى فوجهو حيت غاينوضو ليه المافيات السبع الاخرى كلهم ..القانون المقدس راك عارفو…

هاشم تنهد ) : مع ذلك الاحتياط واجب يا عبد العظيم أنا مكانتيق فحتى قوا.. منهم…

عبد العظيم: كون هااني يا نبيل راك عارفني عليااش قاد.. نتا قول لياا شنو درتي فموضوع الأمس ؟

(هاشم تحول ملامح البرود فوجهو لتخنزييرة ديق عينيه ونطق )

هاشم : أمممم …. واقع مشكل..🦋 ■- قصة : °#ثِقتِي_العَمْياءُ_بكَِ___أَبصَرت°
●《بقلم》Chaymae Ouajdad
Fadma Raji 🦋
♡الجزء 62♡
■حُضنٌ واحد يا أمّي… وسأنسى أنّك تشبيهينَ السّبع العجاف ■

هاشم : أمممم …. واقع مشكل..

عبد العظيم حبس الضحكة ): وايلي اصاحبي ماتقووليش حرداتك…

هاشم قاطعو بعصبية ) بلا ضحك حيت فعلا مشكل كبير يا عبد العظيم ..واخا تبقا تفكر تا تعيا مايطيحش ليك عالبال آش وقع

عبد العظيم نطق بجدية ) شنو واقع ؟ فاش كنا كانحملو البضاعة فالشاحنات لبارح مكانش الوقت لي نضيعوه فالهضرة.. ظنيت أنك حليتي المشكلة …

هاشم: حتى تسالي اللقاء ديالك ويدوز التسليم…… ولا عرفتي شنو حتى ترجع ونهضرو..حيت الموضوع أخطر من يتهضر فيه عبر الهاتف

عبد العظيم: أوك..

(هاشم قطع الخط …وبقى ساهي ثواني كايفكر تنهد بعصبية ويالاه رجع لعملو ..للملفات كايقراهم.. حتى تدق عليه الباب …)

هاشم: تفضل…

(تحل الباب وتسد …هو يهز هاشم راسو فالشخص لي داخل عليه غير تلاقاو عينيهم وهو يهبط راسو على الوراق ونطق بحدة..)

هاشم: خرررج..

زين لي دخل على هاشم ولابس كالعادة قبيتو مع سروال جينز.. بقاا واقف جنب الباب نطق بهدوء) عفاك غير 5 دقائق من وقتك وغادي نخرج من بعدها..

((هاشم بقاا ساكت مجاوبوش.. الشيء لي خلا زين يتنهد و يتقدم بخطوات مترددة ناحية مكتب هاشم.. تاوقف قدامو.. وحيت هاشم ماعطاهش الاذن يجلس زين بقاا واقف بلاصتو نطق.. ))

زين: حم انا عارف بلي هاد الهضرة لي غانقوليك زايدة ناقصة عندك وعارفك كدائما مغاديش تسوق ليها… (سكت شويا وهو كايشوف فهاشم لي حاني راسو على الملفات بلا مايصدر منو تاشي رد فعل ..فا تنهد و كمل هضرتو) انا بغيت نقوليك حاجة وحدة.. داكشي لي بينك وبين ماما انا معارفوش وماعنديش به علم…..وصراحة حتى لو كنت عارف سبب هاد الخصام الكبير لي بينك وبينها …انا مااعنديش دخل فيه.. (سرط ريقو عاد كمل) انا ماسوقيش فداكشي لي بيناتكم يا هاشم.. ااه هي ماما لي ولداتني وهي عزيزة عليا ااه ولكن هادشي مكايعنيش انني غادي معها فالخط أو متافق معها فداكشي لي كاديرو معاك .. (سكت شويا كايشوف فهاشم لي مزالو حاني راسو بعدم اكتراث ورجع نطق) هاشم أنا عارفها كاظلمك و…

(سكت فاش ضرب هاشم بيدو على مكتبو صاعر وطلع فيه راسو وغوت)

هاشم : خرررررج..

زين سرط ريقو) خليني غي نكمل هضرتي بغيت نقوليك بلي…

هاشم وقف من بلاصتو وغوت عليه فوجهوو) قلت ليييك خررررج..

زين بتردد) هاشم غير سمعني..

هاشم نطق ضاغط على الحروف) أولا لي بيني وبين ديك المرا ماشي خصام كيما قلتي بل مقاطعة (سكت شوياا كايشوف لزين فعينيه ونطق بهدووء عكس الغضب لي داخله) كيما هي ناكراني وساخطة عليا ومكاتعتبرنيش ولدها حتى أنا من داك نهار د الحادث لي كانت عندي فيه 11 عام بل قبل حتى من الحااادث … وأنا كاااانكره ديك المرأة ومامعتبرهاش مي… ويستحيييل نرجع نسميها شينهاااار أم أو نعاااملها على هاد الاساس حيت انا ساخط عليها كثر ماهي ساخطة عليا..ونزيييدك لاااا هي لاااشيواحد فديك الفييييلة مكايهمني

زين صبر تاعياا فاللخر دمعو عينيه قدام خوه ونطق بصوت مجروح) قول ليا غير شنوو وقع داك نهار يا هاشم ..أشنو فعلا وقع وخلاك تولي هاكا ..أشنو وقع قبل 17 سنة يا هاشم ؟🦋 ■- قصة : °#ثِقتِي_العَمْياءُ_بكَِ___أَبصَرت°
●《بقلم》Chaymae Ouajdad
Fadma Raji 🦋
♡الجزء 63♡
■حُضنٌ واحد يا أمّي… وسأنسى أنّك تشبيهينَ السّبع العجاف ■

زين صبر تاعياا فاللخر دمعو عينيه قدام خوه ونطق بصوت مجروح) قول ليا غير شنوو وقع داك نهار يا هاشم ..أشنو فعلا وقع وخلاك تولي هاكا ..أشنو وقع قبل 17 سنة يا هاشم ؟

هاشم نطق باستهزاء) راك عااارف شنوو وقع علاه ماكنتيش حاضر ولا معاودوش ليك ؟

زين وعينيه مدمعين كايحرك راسو بلا ونطق) كنت حاضر ااه ولكن طفل 5 سنين علياش غايعقل أ هاشم ؟ انا راه ماعقلتش على بزاااف د الحوايج فصغري(مسح على عينيه وكمل هضرتو) وداكشي لي عاودو ليا كل واحد كايعاود حاجة و انا مامثيق حتى شي حاجة من داكشي لي عاودو ليا (شاف لهاشم فعينيه) انا بغيت نسمع منك نتا أ هاشم..

هاشم ضحك بسخرية) هه وعلاش باغي تسمع مني ؟ (سكت شوياا ونطق ببرود) حتى لو سمعتي مني علاش غاتخلي كااع داكشي لي عاودو ليك الآخرين وغاثيق داكشي لي غانعاودو ليك انا ؟

(زين كايشوف فهااشم سااهي مدة وهو هكاك مانطق بحتى شي حرف الشيء لي خلا هاشم يضحك باستهزاء من صمتو … وزين ينطق ببرود..)

زين: حيت ماشي غير نتا لي شاهد على شي حوايج فاش كنا صغار.. يا هاشم …..

هاشم خرج فيه عينيه ونطق بصدمة) ك ك كيفاش!

زين: ااه انا كنت صغيير وكانت عندي غا 5 سنين ولكن هادشي مكايعنيش أني كنت أعمى او أني كنت صمگ (شاف فهاشم لقااه مديق فيه عينيه بشك..فا حنى راسو وكمل هضرتو) شحال من حاجة شفتها فصغري لدبا انا مامستوعبهاش… ماعرفتهاش صحيحة ولا خاطئة ..واش عقلي الطفولي فداك الوقت فهم غلط أو ماعرفتش …ولكن هادشي مكايعنيش أني مكانشوفش أو مكانسمعش.. و واخا كنت صغير ولكن كاينين شي حوايج مزالني عاقل عليهم وهوما لي مخليني لدبا مانثيقش الهضرة ديال تا واحد..خصوصا ماما ….وداكشي لي شفت ماقادرش حتى نسولها عليه … لهذا يا هاشم أنا بغيت نسمع منك نتاا..

(هاشم كايشوف فزين بشك وهو مخنزر فنفس الوقت.. مدة قصيرة عاد جلس على كرسيه ونطق ببرود..))

هاشم: خرج سالات 5 دقايق..

زين تنهد) وشيء ٱخر يا هاشم بغيتك تعرف أني أنا بعقلي.. مابقيتش داك الطفل الصغير ذو الخمس سنوات.. راني كبير فعمري 22 عام أي أني واعي وقادر نميز الصحيح من الغلط.. ومكانثيقش أي حاجة.. أنا كانسمع لبزاف د الاطراف عاد كانبني استنتاجات ماشي غي غانجي ونثيق لي تعاود ليا..

هاشم طلع فيه راسو ونطق) هادشي مكايهمنيش ثيق ولا ماثيقش شغلك هداك.. غير بعد ليا من طريقي…

زين: طريقك هي طريقي أ هاشم.. إلا نتا كاتنسى أني خوك أنا مكاننسااش وعمررني غاننسى .. ما دام أن نفس الدم كايجري فعروقنا بجوج فاغير نسى هاد كلمة نبعد منك.. وبما أننا ولاد ^ظافر النبيل فراه عندنا نفس الطريق.. مكايناش ديك قضية كل واحد بطريقو حيت نتا خويا أ هاشم..

(هاشم خنزر فيه ووقف من بلاصتو بسرعة شدو من كول القبية وضربو بلكمة قوية فوجهوو ودفعو بعيد على المكتب ديالو ونطق..

هاشم غوت عليه) خرررررررج علياااا…🦋 ■- قصة : °#ثِقتِي_العَمْياءُ_بكَِ___أَبصَرت°
●《بقلم》Chaymae Ouajdad
Fadma Raji 🦋
♡الجزء 64 ♡
■حُضنٌ واحد يا أمّي… وسأنسى أنّك تشبيهينَ السّبع العجاف ■

هاشم غوت عليه) خرررررررج علياااا..

زين شد توازنو ونطق) خويا..أن

سكت فاش قاطعو هاشم لي ضرب بقبضته على سطح المكتب ونطق بغوات) مااااشي خوووك.. لانتا خويااا لا أنا خوووك سمعتيييي…

زين سرط ريقو ونطق بهدوء) هاشم بغيتي ولا كرهتي راك خويا.. خويا لي عمرني غانقلل عليه الاحترام.. خويا لي كانبغي وغانبقى ديما نبغيه.. خويا لي غانبقى دييما فجنبو وفظهرو وعمرني نخليه.. او نخون ثقتو …(سكت شوياا عاد نطق بنبرة طاغي عليها الحزن) انا عارف بلي مكاتشوفش فيا بنفس الطريقة نقدر نقول وبيقين أن قلبك مسدود فوجهي واخا أنا معارفش السبب.. ولكن هادشي مغايغير فيا والو ومكانتك كأخ كبير ليا غاتبقى دائما هي نفسها داخل قلبي وماعمر معزتك عندي غاتزعزع.. واخا يقولو لي قالو عليك …واخا تبقى تدفعني وتبعدني عليك لمدى الحياة غي غاضور وجهك غاتلقاني جنبك أ خويا..

(هاشم لي ساكت كايسمع لزين بهدوء رجع جلس بلاصتو بلا مايهضر ولكن يديه كايرجفو بالاعصاب .. الشيء لي خلا زين يتنهد …استدار عطاه بالظهر غادي ناحية الباب يخرج.. غي وصل الباب يلاه حط يدو على البوانيي يحلو وهو يحبس ودار شاف فهاشم ونطق..

زين:قبل مانمشي بغيت نعرف فين بسمة ؟ (هاشم هز فيه راسو مخنزر اما زين لي ابتاسم ليه ونطق) نتا أكثر واحد كايموت على بسمة لدرجة هي الوحييدة فينا لي مزال معتابرها قريبة ليك ومن عائلتك… هي الوحيدة لي مزال عندها بلاصة فقلبك هادشي إلا ماقلتش هي لي محتلة قلبك كله.. (هاشم غير كايشوف فيه بنظرة بحالا كايقوليه اختصر وقول شنو باغي.. وهادشي لي فهمو زين لي تنهد وكمل) كيما نتا كاتموت عليها حتى أنا كانبغيها راها ختي الكبيرة فأنا بغيت نعرف فيناهيا ختي بسمة ؟

هاشم بحدة) سير قلب عليها…

زين بدون تردد) مغاديش نقلب عليها حيت هي عندك (هاشم خرج فيه عينيه وزين كمل هضرتو) كون مكانتش عندك كاعما كنتي غاتبقى جالس ومبرد هكا كنتي غاتنوض القيامة عليها باش تلقاهاا.. ماما كانسولها عليها مامسوقاش كاتقولي بلا مبالاة بلي هي معارفاش بلاصتها وغير مهتمة تعرفها فين كاينة..و

هاشم قاطعو منلي ضحك مستهزئ) هههه (هاشم بزز سكت من الضحك كايشوف فزين لقااه هو الٱخر كايشوف فيه باستغرااب.. حبس من الضحك ونطق) واش كاتسنى ديك المراا تتسوق لختي ؟ (زين ديق فيه عينيه وهاشم كمل هضرتو ببرود) غير تهنى مك مكاتشوفش غيرك. حتى من ديك فرح زايدة ناقصة عندها ….

زين مديق فيه عينيه لحظاات عاد نطق) بغيت نشوف بسمة شحال ماشتهااش وتوحشتها.. ٱخر مرة شفتها شهر هذا كانت في استديو التصوير لفيلمها الجديد مشيت عندها جلسنا وهضرنا شويا موراها غبراات بمرة.. نمرتها ماخداماش.. الابارتمون ديالها مكايناش فيه ومكاتجيش للفيلا.. فافيناهيا ؟

هاشم: ماشي سووقك..

زين: هاشم انا بغيت غي نعرف ختي فيناهيا شنو واقع معها وعلاش غابرة !كانظن من حقي !

هاشم: ياك البرهوشة د ختك فرح حداك ؟ اذن ختي ماشي سوقك فيهاا…

زين باستغراب) كيفاش ختي وختك ؟ راهم بجوج خواتاتنااا انا وياك !!؟🦋 ■- قصة : °#ثِقتِي_العَمْياءُ_بكَِ___أَبصَرت°
●《بقلم》Chaymae Ouajdad
Fadma Raji 🦋
♡الجزء 65♡
■حُضنٌ واحد يا أمّي… وسأنسى أنّك تشبيهينَ السّبع العجاف ■

زين باستغراب) كيفاش ختي وختك ؟ راهم بجوج خواتاتنااا انا وياك !!؟

هاشم: خرج قو…د عليااااا..ولا غااندمك هاذ الساعة…

زين تقدم عند هاشم ونطق) شرحلي بعدا اش قصدتي ؟كيفاش ختي وختك !

((هاشم فالبلاصة وقف وقصد زين شدو من الكول جارو موراه جيهت للباب يخرجو .. اما زين فهو شاد هاشم من يدو ونطق..

زين: هاشم بلاتي..صبر …

((هاشم بلا مايهضر او يتسوق ليه حل الباب ودفع زين مخرجو من مكتبو ونطق.)).

هاشم: ماتعاودش تجي عندي لمكتبي..

زين: هاش.. (سكت فاش هاشم خبط الباب فوجهو سادو.. الشيء لي خلاه يتنهد ومشاا يشوف النزلاء د الفندق لي كايقصدو المرافق الترفيهية لي هو مسؤول عليهم … اما هاشم رجع لكرسيه جلس وهز الملفات السابقة كايقرااهم حتى وفلحظة زلعهم خابطهم مع الحيط بعصبية وتبعليهم الحاسوب وكل ما على المكتب كايهز ويخبط أي شيء أمامو حتى عيا وتكا على كرسيه بتعب ساد عينيه وكايماصي جبهتو بيدو اليمينية..)..

🍀🍀🍀🍀
داز الوقت …
وطاح الليل.. الساعة التاسعة مساءا وفي فيلا الدون ريو..

داخل مكتب هذا الاخير لي عبارة عن غرفة واسعة ذات طابع كلاسيكي.. مجهزة بأثاث خشبية الصنع.. وفالغرفة كاينة مكتبة كتب كبيرة شادة الواجهة الجانبية كلها.. وأمامها كايتواجد المكتب الخشبي العريض والفخم لي أمامو جلسة راقية ب كراسي خشبية.. وفالكرسي المتحرك أمام المكتب جالس الدون ريوو وكأس النبيذ الأحمر في يديه اليسرى.. و سيگار كبير في يده اليمنى.. سيجاره المعتاد الذي من نوع The Stradivarius Churchill وهو الأغلى بين أنواع السيجار حيث يبلغ سعر السيجار الواحد 34 دولار.. وما يجعل هذا السيجار مميزاً لهذه الدرجة هو المزج بين التبغ المكسيكي، الدومينيكي، والنيكارواغي الملفوف بأوراق الهابانو.. الدون ريو مدمن على هاد النوع من السيجار لدرجة كايخسر عليه الزبابل د الفلوس باش غي يجيه من المكسيك مايقدرش يدوز نهار بلا مايكميه….

الدون جالس مستمتع كايدير السيجار داخل فمه فاش كايحيدو كايسوط فالهواء بدخانه بنشوة عاد كايرشف من كاس النبيذ…… دقائق وهو على هاذ الوضع حتى تدق عليه الباب..

الدون ريو) دخل…

دخل واحد من لي كارد وتقدم حتى لأمام الدون ونطق وهو حاني راسو ويديه جامعهم قدامو..

الكارد: الدون ريو…..(سرط ريقو وبقا ساكت )

الدون شاف فيه مخنزر ) هااه آش تم ..واش عملية التسليم كملات …

الكارد حرك راسو بلا ونطق بتردد) وقع مشكل …الألمان زادو فثمن الاسلحة للضعف…

(الدون ريو كان مستمتع بسيگاره حتى سمع كلام الكارد ديالو ومع الجرة تخنق وبدأ يكح ويكح ..وقف من بلاصتو صاعر ونطق بغوات وهو كايكحب …)

الدون ريو) كيفاااااش !!!!! كح علاااااش يزيدوو فالثمنننن باشمن حققق؟؟؟ وااش هاد الزيادة فالثمن فخبااار باقي رؤساء المافياات الآخرين ؟؟

الكارد حاني راسو) ماعرفتش لا سبب الزيادة ولا بعلم باقي المافيات بهاا.. حيت ولدك السيد نزار هو المكلف بالتعامل مع المافيا الالمانية فيما يخص الأسلحة.. وهو حاليا غابر..

الدون غوت فوجهوو) كيفااااااش ؟ علاااااش غاااابر فييينو ؟؟ انا كلفتووو بهاد المهمة باش يجيب الاسلحة الا مكانش مشغول بهادشي فين كاااين ؟؟؟

الكارد: ماعرفتش راه من البارح وهو غابر..

الصورة: زين🦋 ■- قصة : °#ثِقتِي_العَمْياءُ_بكَِ___أَبصَرت°
●《بقلم》Chaymae Ouajdad
Fadma Raji 🦋
♡الجزء 66♡
■حُضنٌ واحد يا أمّي… وسأنسى أنّك تشبيهينَ السّبع العجاف ■

الكارد: ماعرفتش راه من البارح وهو غابر..

الدون ريو حط كاس النبيذ فوق المكتب ونطق معصب): الحمااار المكللللخ أنا كلفتوو بمهمة قد السخط وهو كايقصر فشي كازينو ولا أحد نوادي المدينة كعاادته (غوت على الكارد) قلبووو عليه وجيبوووه ليااااا دبااا وسلخو زا..مل بووه .. هو لي مكلف بالتواصل مع المافيا الالمانية يجييي دبااااا يهضر معاياااا… واش هاد الزيادة فراسو ولا مافراسوش .. اييييلا فرااااسو علااااش مجاش وقالهالي !! وااااااش كولشي عندو بالتفلياااات…

الكارد: امرك الدون ريوو غانقلبو عليه.. على مانلقاو سيد نزار اش غانديرو مع الالمان ؟ واش نمشيو نجيبو الشحنة دالسلاح حيت الأفغان كايتسناو وعاطيينهم لكلمة ..

الدون ريو خنزر فيه) كيفاش تمشي تجيب السلاح ؟؟ نتا لي غاتخلصو ولا ؟؟ (هز كأس النبيذ وشير بيه على الكارد وغووت) وااش أنا داير فبااالي ومعول على ثمن ويصدق بالضوبل ونتا كاتقولي تمشي تجيبو ؟؟ منين غانجيب أناا داك العرااام د الفلوس لي نخلصو به هااااا ؟ لغيييو الطلبية مغاناخذوش السلاح هاد المرة .. تايجي الحمار د نزار ونهضر معاه….

الكارد نطق بتردد) الا لغينا الطلبية شنو غانديرو مع المهربين ديال سوريا والعراق ؟ وخصوصا الأفغان لي خدينا منهم تسبيق بالملايين دون ريو … حنا عطيناهم الكلمة بلي غانبيعو ليهم السلاح فالأشهر القليلة القادمة.. ومابقاااتش عندنا الحمولة لي نبيعو ليهم الا ماخذيناهش من الالمان ؟

(((الدون ريو بسرعة تقدم عند الكارد وعطاه بونية طيحاتو للارض.. فرغم سن الدون إلا أنه كايتميز بجسد رياضي صلب وكايداوم على ممارسة الرياضة كالملاكمة و ألعاب القوى.. الكارد طاح للأرض بسرعة تكعد وقف حاني راسو امام الدون ريو.. هاد الاخير لي نطق صاعر…

الدون ريووو) قلت لغييي الطلبية هي لغييييها… شكون كايقرر هنااا انا ولا نتااااا ؟؟؟؟

الكارد حاني راسو كايترعد) أوامرك الدون ريو..

(الدون عطاه بالظهر متوجه لمكتبوو جلس على كرسيه.. خنزر فالكارد ونطق…))

الدون: دبااااا تجيييبوو لياا لحمار دنزاار.. فينما كااان مقصر تجيبووووه.. كان سكرااان ولا واعي ولا مغيييب تجيبووووه… وسلخوه…

الكارد: حاضر…

الدون حرك ليه يدو بمعنى يخرج وفعلا الكارد انصرف خارج من المكتب… مخلي الدون موراه كايكمي فسيكارو دقائق وهو يطفيه فالطفاية ديالو.. عاد ناض خارج من المكتب وهو متوجه لجناحوو…
🍀🍀
ونمشيو لجناح الدون
وعند زمرد فهي كاتمشي وتجي فالغرفة كووولها كاترعد صفرا وعينيها فازكين بالدموع …لابسة شوميز أحمر وفوق منو بنوار طويل أسود ..هي زادتو على راسها باش تستر جسدها حيت مالقاتش بديل ..كل الثياب لي تما عبارة عن دي شوميز فاضحين .. الخادمات لي كانو عندها قادو ليهاا ماكياج صارخ بارز ليها عينيهاا وعكر حمر كايبري رغم أنها بعدما خرجو ..مسحات دكشي بقا أثرو .. وشعرها صايبوه ليها كيرلي شويا.. ولات فااتنة وواجدة لتلبية رغبات الدون.. خلاوها فالغرفة وسدو عليها بعدما حطوليها عشاء فاخر فوق الطاولة ..وعلموها بقدوم الدون قريبا..

زمرد لي تركب فيها الخوف والهلع من سيرة الدون وهي كاتقول مع نفسها فكل دقيقة هاهو غايدخل عليها.. لمدة ساعتين وهي هكاك…ماكلاتش .. ودارت جهدها تفرع داك الباب بدون نتيجة …كاتمشي وتجي قدام السرير وهي كاتفرك فيديهاا بتوثر تاسمعات الباب كايتحل خرجات عينيها وشافت ناحيتو وهو يبان ليها داخل بابتسامته المستفزة..

الصورة: الدون ريو🦋 ■- قصة : °#ثِقتِي_العَمْياءُ_بكَِ___أَبصَرت°
●《بقلم》Chaymae Ouajdad
Fadma Raji 🦋
♡الجزء 67♡
■حُضنٌ واحد يا أمّي… وسأنسى أنّك تشبيهينَ السّبع العجاف ■

زمرد غي دخل عليها الدون للغرفة خرجات عينيها فيه قلبها كايضرب ولا إراديا الدموع بداو كايطيحو من عينيهاا.. هي هاد المرة مكاتفكرش تهضر معاه ولا تحاول تقنعو كالمرات لي فاتو.. بعد كاع داكشي لي عاودات ليها الخادمة مينة ولات متيقنة أنها طاحت فحفرة لي صعييب طلع منهاا حيت طاحت بين يدين شخص مافيوزي خطير رئيس مافيا علم الله فاش كايتاجر .. وسادي عنيف وطاغي على لبوليس والقانون من الفوق… زمرد كاتشوف فالدون لي دخل للغرفة وعلى وجهه ابتساامة مستفزة سد الباب مورااه وتقدم عندها ..هي لي كاتحرك راسها بهستيرية بلا والكلمات مابغاااوش يخرجو ليها لساانها تربط بدات ترجع بخطوات للخلف … أما الدون ريوو لي كان لابس شوميز أبيض حل ازرارو وحيد الشوميز لاحو على الفوطوي حدااه…

الدون ريوو بصدره الرياضي العاري كايتمشى ناحية زمرد نطق مبتاسم) فين خليناها ألفاااارة (و غمزهاا)…

زمرد خرجات عينيها وهي كاترجع خطوات للوراااء ونطقات بصوت مرعود) أ اناا ب بغييت ن نمشي خ خليني نمشي الله يرحم ليك الواليدين..

الدون ريو وقف بلاصتو وحرك ليها راسو) ااه غاتمشي (زمرد وقفات و شافت فيه بصدمة.. وهو نطق) ولكن بعدما ندوقك أزوينة ونشبع منك (ضحك باستمتاع) هههه ساهلة عطيني ونعطيك وتمشي فحالاتك هههه

زمرد كاتبكي وكلها كاترعد نطقات) أ أنا م ماعندي مانعطيك..

الدون ريو كايحرك راسو ضاحك) هههه عندك عندك (طلعها وهبطها بعينيه بينوارها كان محلول شويا وكايبان الشوميز الاحمر تحت منوو.. عض على فمو بشهوة ونطق) انا غانكتاشف واش عندك أو لا..

((زمرد بسرعة جمعات بينوارهاا وحزماتو فخصرهاا وهي كاتجنب تشوف فالدون ريو العاري من صدره…))

الدون لي شافهاا جمعات البينوار تقدم عندها مخنزر ونطق مغدد) واش فكل مرة ندخل فيها لجناحي باش نحو…ك خاصني نتعصب على *حبة بحالك ؟

(زمرد خرجات فيه عينيهااا مني شافتو تحرك بسرعة جاي عندها شافت فالباب موراه وبلا ماتفكر جوج د المرات توجهااات ليه باش تخرج وتهرب منو… يلاه جات تخطى الدوون حتى زرب عليها فاش جبدهااا من شعرهاا وهي طلقهاا بغووتة مخلطة بالبكاااء… ويالاه دورها عندو حتى جبدات فورشيط من بين صدرها ..الفورشيط لي هزاتها من طاولة الأكل لي بلعاني تعمدو الخدم مايحطوش فيها سكاكين ..لقات غير معالق وفورشيط ليهزات وكانت خباتها متبثة بستيانات فصدرها …ويالاه غاتغرسها للدون فعنقو حتى شدلها يدها فآخر لحظة ولواها ليها بقوة حتى تسمع صوت تحطم عظم الكوع ديدها لي طلقات بعدو صرخة ألم قوية والفورشيط طاحت ليها.. الدون ريوو جبدها من شعرهاا بقوة وجابها قدامو مقابلة معاه وهو حاكمها من شعرها نطق ضاغط على الحروف)

الدون ريو : ماساااهلاااش مع راسك ألفاارة لغداارة هااا .. (ضحك باستمتاع ) شرسة مع راااسك ..ولكن دوماج صبببررري محدوووود…

زمرد كاتغوت وتبكي من الألم وهي شادة يدها لي عواجت ) عفاااك لماخليني نمشيي ءءءء (غوتااات فاش زير على شعرهاا) الله يرحم ليك الواليدين راك فاهمني غلط…

الدون قرب وجهو من وجهها ونطق) راه قلت اش غاديري باش تمشي (قرب وجهو ليها كثر لدرجة لحيتو الكثيفة كاتقيس زمرد فوجهها.. و نطق بفحيح) مافهمتكش غلط ألفارة راه نتي لي عتارضتي طريقي (شاف ليها فعينيها الباكيتين) ولا تكوني بدلتي رأيك فاش شفتي الكليان كبير فالعمر (ضحك باستهزاء ونطق) ماتخافيش داكشي لي غانعوضك به ولي غانخلصو ليك عمرك فحياتك كنتي تحلمي به….(وشد ليها يدها لمعوجة لواهاليها تاني بقووة حتى لعضم رجعو بلاصتو ..وهي كاااتغوت من الألم وهو كااايضحك مستمتع بهاذ الصراخ الجياش ….🦋 ■- قصة : °#ثِقتِي_العَمْياءُ_بكَِ___أَبصَرت°
●《بقلم》Chaymae Ouajdad
Fadma Raji 🦋
♡الجزء 68♡
■حُضنٌ واحد يا أمّي… وسأنسى أنّك تشبيهينَ السّبع العجاف ■

زمرد كاترجف ودموعها كايطيحو بغزارة معيفة من قرب الدون ليها وأنفاسو لي كايضربو فوجهها فاش كايهضر.. سادة عينيهاا مزيرة عليهم كارهة الوضع لي هي فيه ويدها عاطياها لحريق ونطقاات)

زمرد : انا عتارضت طريقك حيت كنت هربانة (شهقات بالبكا وكملات هضرتها) كانو تابعيني حيت شفت جر…. (شهقات مرة اخرى بالخلعة فاش غفلها الدون ودفعها لاحها على السرير)..

الدون واقف عليها هي مسطحة على السرير شادة يدها …وهو كايحل فالسمطة د السروال ونطق) أنا ماجبتكش لهنا باش فكل مرة تعاودي ليا قصة من قصص حياتك الموسخة..

(زمرد كاتشوف فيه مزال ماستوعباتش كيفاش تلاحت فوق السرير حتى خرجات عينيهاا فاش شافت الدون حل السمطة وحيد سروالو وبقى لابس فقط البوكسور لي لاصق عليه مبين عورته.. فا بسرعة سدات عينيهاا وهي كاترعد تالفة معارفاااش اش غادير.. وهي هكاك الدون ريو تحنى عندها حط يدو على حزاام البينوار لي لابسة وحلوو.. الحركة لي خلات زمرد تشهق وتحل عينيهاا بصدمة قلبهاا تهز …ضربات يد الدون ريو بعداتها.. وبعدات منو راجعة للخلف)

الدون قرب منها صاعر و جمعها معها بتصرفيقة قوية خلات وجهها يضور ونطق مغدد) نتي معارفاش راسك مع من كاتلعبي البرهوشة.. غاااتزيدي تصديني غانقطع لحمك طراف …

(زمرد كاتبكي بصراخ وهي شادة حنكها كايضرهاا.. بلا ماتجاوبو جات توقف ولكن الدون ريو دفعها بعنف رجعات ناعسة على السرير وجر ليها بينوارهااا حتى عرااها وبقاات بالشوميز الاحمر لي بالسميطات فوق الكتاف مغطي صدرها وواصل ليها نص الفخذ وحيت كاتحرك طلع ليها حتى لخصرها وبان السترينغ..

زمرد جهلات بالبكاا وهي كاتحاول توصل للبينوار تستر به راسها.. ماخلاهاش الدون ريوو ولاح البينواار على الارض… وهي كاتبكي جرات ليزار تغطى به نفس الشيء حيدو ليهاا الدون.. وتلاح فوق منها مكالي عليها ثقلو بيديه وهي وسط منهم..

زمرد لي جسدها كولو يهتز برجفة قوية ) بعدددني منييي بعععددد..

(الدون ريو لي مستمتع بخوفها ودموعها شد ليها يديهاا وطلعهم الفوق وبيدو الثانية جر الشوميز وقطعو عليها تابقات غير بالدوبيااااس.. كاتفركل ليه وهي مزنكة وحمرة بالبكااا.. وباش الدون يحكمهاا شد ليها رجليها بين رجليه وهو عاجبو الحال كايضحك… اما زمرد لي عافتو ماخلاش ليها فين تحرك مزال وهي تغوت باعلى صوت…

زمرد: عتقوووووونيييي مي مييييينة عفاااااااكم عاونوني… (الدون ريو كايضحك جر ليها سوتيان قطعو من النص حتى بان صدرها عاري قدااامو بقاليها غير السترينغ فقط… الشيء لي خلا زمرد تزيد تزززززنگ وهي كاتحرك راسها بهستيرية وكاتبكي) لا لا لا لا الله يرحم ليييك الواليدين ماتعداااش علياااا راااني غا بنت يتيمة ومزاالني صغيرة رحمنيييي…

((الدون ريوو كاعما مسوق لهضرتهاا عينيه معميين بالشهوة لي تملكاتو.. شد صدرها بين يديه كايعصرررر فيه بعنف حتى كايبغي يقلعوو من بلاصتو.. زمرد جسدها كايتهز بالألم وهو لي فكل مرة كايقيسها فلحمهاا بعنننف كايزيير وهي كاتعيف رااسها أكثر ما كاتتألم … كاتغوت باشمئزاز وصدرهاا غايطرطق فيديه .. الالم لي كاتحس به لا يوصف حيت الدون ريو كايعصر ويضغط على صدرها بكل قوته….. وغواتهاا هي كايمتع مسامع الدون ريوو لي طاير بالفرحة… تحنى على صدرها بطريقة مقززة فينما داز كايخلي ريوكو وفلحظة عض زمرد من راس صدرهااا عظة وحشية مخلي فيه ٱثار اسنانه لدرجة الدم تجمع تحت اللحم وقرب يخرج من مكان العضة.. عضة لي تهزات بها زمرد وطلقاتها بغوتة تسمعات فديك الفيلا كاملة….

يتبع🦋 ■- قصة : °#ثِقتِي_العَمْياءُ_بكَِ___أَبصَرت°
●《بقلم》Chaymae Ouajdad
Fadma Raji 🦋
♡الجزء 69♡
■حُضنٌ واحد يا أمّي… وسأنسى أنّك تشبيهينَ السّبع العجاف ■

(تتمة الاحداث السابقة)

تحت رحمتو …تحت تجبرو وتسلطو…تحت طغيانو ووحشيتو …وتحت جسده الضخم العجوز ..زمرد تعاني الويلات …مع كل لمسة مقززة ومع كل بصمة شفاه كااتتحط على لحمها ..هي كاتتمنى الموت ألف مرة ..مابقات باغيا والو ..بغات غير تم..وت …دموعها شكون شافهم وصراخها شكون سمعو ..وترجيها شكون حس بيه …ندمات ألف مرة على قصوحية راسها ومابقا ينفعها ندم …وداخلها كاتقول كون كانت عندها مها وباها ..كون راه رضاهم عليها ودعاويهم لله يحفظها .. وقفو معاها فهاذ اللحظة ..حيت عمر مرضي واليديه لي كايدعيو معاه بليل وبنهار.. يخيب..ولكن ماهي غير يتيمة ..حتى كاع لو ماتت شكون غايزور قبرها شكون حتى غايترحم عليها …كولشي تجمع عليها فلحظة وحدة لدرجة عقلها غايخرج ودموعها نشفو ..ولكن مع حسات بالعظة ديالو فراس صدرها .. عظة وحشية مخلي فيه ٱثار اسنانه لدرجة الدم تجمع تحت اللحم وقرب يخرج من مكان العضة..جسدها تهههز وهي غوتاااات حتى حسات بأحبالها الصوتية تتمزق …..)
🦋🦋
فنفس هاذ الوقت الساعة العاشرة ليلا… ولكن فمكان مختلف وبعيد كل البعد ….. فشمال ايطاليا {{ملاحظة: مكاينش فرق في التوقيت بين المغرب وايطاليا}}… بالضبط في مدينة #ميلانو العاصمة الاقتصادية عاصمة الفنون الإيطالية… المشهورة بكونها عاصمة عالمية للموضة وتصميم الأزياء والتصاميم الهندسيّة المعماريّة الجميلة.. وثاني أكبر مدن ايطاليا من حيث الكثافة السكانية بعد روما العاصمة… …. وبالضبط بالقرب من جبال الألب التي تحد مدينة ميلانو شمالا..
داخل غابة خضراء كثيفة مضوية بالقمر الساطع ..بين اشجارها العالية تسير سيارة فخمة ايطالية الصنع من نوع مازيراتي MASERATI بسرعة متوسطة ..ودقائق حبسات السيارة فعمق الغابة …. ليخرج منها هذا الثعلب الوسيم …رجل ثلاثيني طويل وصحيح بلحية سوداء مطراسية.. شعر أسود كثيف وطويل شوياا مرجعو للخلف مغطيه بطاقية سوداء.. ولابس سروال مع تيشورت لي فوق منو جاكيط جلدية فخمة .. ثياب كلها سوداء كاتعكس شخصيتو الماكرة .. تقدم بخطوات عادية حتى لمقدمة سيارته السوداء وتكى عليها مبتاسم ابتسامة ..بلهاء أو ماكرة بعيونه السوداء موزع نظرو فالمكان لي مضوياه القمرة ….. جبد من جيبو باكية السجائر خذاا منهم وحدة وشعلها كايكمي وهو مستمتع بنفخ دخان السجائر فالهواء وتشكيله على شكل دوائر مع كل نفخة..كايلعب بلا مبالاة …مدة قصيرة حتى سمع الحس خلفو …ابتاسم بلا مايشوف موراه حتى حبسو خلف سيارتو …شاحنتان من الحجم الكبير ….. وهو على وضعه ماتحركش.. نزل سائق احدى الشاحنات وتقدم حتى وقف جنبو ..

السائق: سيد عبد العظيم كانعتاذرو على التأخير…الغابة كثيفة والظلام صعبو علينا نلقاو المكان بسرعة..

عبد العظيم كايكمي بلا مايشوف فالسائق نطق بهدوء) أصلا باقي مجاوش أ رضوان غانتسناو شويا..

(رضوان حرك ليه راسو باه ورجع ركب الشاحنة جالس فيها.. أما عبد العظيم لي بقا على حاله مدة نصف ساعة وهو كايكمي ويلعب بدخان السجائر …حتى صونا ليه تيليفونو جبدو وشد الخط..)

عبد العظيم: هاشم..

(هاشم فالاوطيل جالس فمكتبو لي شاعل فيه ضوء خافت كايماصي جبهتو بيدو والهاتف فوذنو) امضرا !

عبد العظيم رمى السجارة لي كانت قربات تطفى على الارض وعفط عليه برجلو ونطق): كانتسناهم مزال مجاوش..

هاشم: نتا عارف أنني مكانتيقش فدوك لكلاب ..فاحل عينيك مزيان.. حضي راسك يا عبد العظيم ..واحرص على سلامة الشحنة حتى لو ماتمش التسليم …

عبد العظيم ببرود) قلت ليك ماتخافش راهم عارفين مزيااان قانون المافيات الثمانية المقدس …..وراك عارف ^^فابيو غونزاغا ^ شحال كايضرب لينا الحساب واصلا لا هو لاغيرو حتى واحد مغادي يتجرأ يلعب معانا بفضل قانون المافيات.. (سكت فاش تسمع صوت قدوم سيارة لعين المكان ابتاسم ونطق) الضيوف وصلو…

هاشم: إيلا ماوافقوش على شرطي لغي لقلا..وي وممنوع كرام واحد من بضاعتي يشموه ..وتسالي معاهم علمني غانتسناك..

عبد العظيم ابتاسم باستهزاء ): كون هاني يا نبيل .. غايوافقو بلهلا يطريه ليهم…

((تقطع الخط وعبد العظيم رد الهاتف لجيبو وبقاا متكي على سيارتو لدقائق حتى خرجو خمس (5) سيارات وحدة تابعة الاخرى من بين الاشجار أمامه..
السيارة الاولى فيهم حبسات على بعد خطوات قليلة منه و سلطات عليه الضوء وهو هز يدو ودرقو بدراعو على عينيه.. سائق السيارة طفى الضوء وعبد العظيم حيد يدو من عينيه كايشوف فالكارد لي خرج من السيارة الاولى وخرجو الخرين من السيارات الخمس كلهم ما يقارب 25 رجل لي كلهم ببدل سوداء.. كايتفحصو المكان بأعينهم.. واحد منهم مشا على وجه السرعة للسيارة الثالثة حل الباب الخلفي وخرج منها رجل في الستينات من عمره يكسو الشيب شعرو ولحيتو.. لابس بودي من الصوف بكول طويل وفوق منو فيست فالكري مخططة مع سروال جينز أزرق.. الرجل الستيني توجه للأمام وحل يديه وابتسامة عريضة على محياه نطق بالايطالية..

الرجل الستيني: ciao ciao mio caro amico Abdeladim ..
اهلا اهلا صاحبي العزيز عبد العظيم.. الثعلب المغربي ..

عبد العظيم تقدم عندو بابتساامة ماكرة مد ليه يدو تصافحو.. و نطق بالايطالية) أهلا فابيوو.. الديك الإيطالي (وابتاسم باستهزاء)■- قصة : °#ثِقتِي_العَمْياءُ_بكَِ___أَبصَرت°
●《بقلم》Chaymae Ouajdad
Fadma Raji 🦋
♡الجزء 70♡
■حُضنٌ واحد يا أمّي… وسأنسى أنّك تشبيهينَ السّبع العجاف ■

عبد العظيم تقدم عندو بابتساامة ماكرة مد ليه يدو تصافحو.. و نطق بالايطالية وحوارهم كله بالايطالية..
عبد العظيم ) أهلا فابيوو..الديك الإيطالي (وابتاسم باستهزاء)

فابيو لي مقابل معاه خنزر فيه مارضاش باللقب ..فحين رجالو شافو فبعض حابسين الضحكة …فابيو نطق فوق خاطرو)

فابيو : شرفتي ايطاليا بقدومك ياثعلب (وبدأ كايشوف خلف هذا الاخير ونطق باستغراب) جيتي بوحدك بلا رجال ؟

عبد العظيم ميل راسو لخلف فابيو ضحك باستهزاء ونطق) ونتا جيتي مع جيشك من الصيصان ..

• (صِيصَانَ الدَّجَاجَة: أَفْرَاخهَا، فِراخها)
(رجال فابيو جمعو الضحكة مخننزرين فعبد العظيم حتى أن بعضهم حط يدو على خصرو يجبدو السلاح)
(فابيو هز يدو امام رجالو كحركة يتراجعو ..وشاف فعبد العضيم وابتاسم) :

فايبو: الاحتياط واجب.. يااااا ثعلب..

عبد العظيم ضحك باستهزاء ونطق) :الاحتياط من ماذا يا ديك … نتا عارف سمعة هاشم النبيل والمافيا المغربية ككل لي حريصة على تطبيق قانون المافيات فا الغدر ماغايخرجش مننا والدليل (حل يديه) أني جيتك بوحدي وبدون سلاح وهاذشي كانديرو فكل تسليم ..ومع كل المافيات لي كانتعامل معاهم … ( شير بعينيه للرجال لي وراء فابيو) شوف نتاا وصيصانك الحلوين علياش ناويين..

(فابيو تعصب من طنز عبد العظيم لدرجة حل صدفة لولا دلفيسط وبزز مهدن راسو )

فابيو: ماتخافش أنا مستحيل ندير تصرف لي ينوض عليا 7 د المافياات قدهم قدااش.. من غير المافيا المغربية …غانلقى مشاكل مع البقية …. المافيا الالمانية.. الروسية.. الاسبانية.. الصينية.. المصرية.. الامريكية.. وحتى أنا وكل رجل فالمافيا ديالي عارفين أن أهم وأسمى قانون مقدس منظم هاد المافيات هو #حتى #وحدة #ماتهجم #على #الأخرى أو #تٱذي #رجل #واحد #منها……. أي مامن حق حتى شي مافيا تقتل أو تٱذي رجال مافيا أخرى.. ونتا يا عبد العظيم ماشي غا من رجال المافيا المغربية راك اليد اليمنى لرئيسها هاشم النبيل.. إلا فكرت ندير ليك شي حاجة بحال إلا درتها لهاشم نفسه… إلا شي مافيا فينا جبدات او ٱذات شخص واحد من مافيا أخرى ….من حق المافيا المتضررة تمحي الأثر للمافيا لي ضراتهاا.. وهادشي بمساعدة المافيات الاخريات.. فأنا مغاديش نحكم على راسي وعلى المافيا ديالي بالإعدام…

عبد العظيم مبتاسم) : مزياان …بفضل هاد القوانين التعامل بيناتنا كايتم في سلاسة وسِلم.. وعلاقاتنا كايكونو في اطار الخدمة نعطيك وتعطيني.. ماتجبدني مانجبدك …

فابيو مبتاسم): تماماا…

عبد العظيم: إذن ندوزو للخدمة يا سيد فابيو ..(أشار للشاحنتين ) ها سلعتك ولكن عندي ليك خبر صراحة تانا وصلني فالدقيقة التسعين …

فابيو خررج فيه عينيه وغووت ) ماااتقووليش السلعة ناااقصة …

عبد العظيم : تهدن يا ديك (خشا صبعو الصغير فأذنو خلخلها ) خلي صياحك للفجر صمكتيني…

فابيو ولا كاايغلي بالفقصة ) ممكن تهضر بجدية …(وجبد سلاحو كايحركو فيدو ونطق بغيض) مانصحكش تزييد تعصبني …

عبد العظيم هز حاجبو فسلاح فابيو) :أمم إوا شفتي هانتا بديتي تنفخ ريشك يا ديك …

((فابيو مخرج عينيه فهاذ الشخص لي قدامو لي الموقف بمرة ماشي فصالحو حيت لاتحاماو عليه كل هاذوك الرجال غايردوه كفته وياخدو الشاحنتين وفابور …ومع ذلك مستمر فالطنز والاستهتار ومااامسوقش ..والأهم ماباينش فيه ولو ذرة خوف أو تقدير للوضع الغير قانوني ليهم فيه …سرط ريقو ورد سلاح لجيبو ونطق)

فابيو : أشنوو هو هاذ الخبر …

عبد العظيم طرطق عظام رقبتو ونطق ببرود) الثمن تغير ..ارتفع للضعف …

(فابيو خررج فيه عينيه وبقا مبلوكي فمكانو)
عبد العظيم دوز يدو أمام وجه فابيو لي مسمقل) إوا شفتي أهاشم آش كديرلينا نتا وهرموناتك ..هانتا صدمتي لينا لفروج ….

الصورة: عبد العظيم🦋تتمة الجزء 70🦋

عبد العظيم دوز يدو أمام وجه فابيو لي مسمقل) إوا شفتي أهاشم آش كديرلينا نتا وهرموناتك.. هانتا صدمتي لينا لفروج ….

فابيو نطق مخرج عينيه) واش واش (غوووت) كاضحكو عليااااا ..

عبد العظيم ربع يديه وابتسامتو المستفزة تحولات لتخنزيرة ) سمع أسي الديك ..هاشم رفع الثمن للضعف حيت (أشار للشاحنتين) هاذيك السلعة لي داخل الشاحنتين خداتليه وقت وجهد أكتر فالتصنيع عرفتي علاش ؟

(فايبو مخرج فيه عينو ومكتفي بالصمت )

عبد العظيم : حيت جودتها أعلى من أي عينة هو صايبها من قبل ..فا قال لك بغيتي تشري بالثمن الجديد مرحبا ..مابغيتيش قو..د نتا وصيصانك الحلوين حسبو خطواتكم وبلا قرطاس حيت غاتجيبها غير فراسك… ونزيدك عرام دالاشخاص خارج نطاق المافيات السبع مستعدين يشريو منو البضاعة وبالثمن لي هو بغا ..راه دار بحسابك غاحيت نتا رئيس وحدة من المافيات الثمانية …

فابيو مسح على وجهو ونطق) بلاتي نفكر ..

عبد العظيم : خمس دقائق ..بعدها غانركب سيارتي ونغبر أنا وشاحناتي..

(فابيو استدار كايسرط فريقو ومرة مرة كايدوز يدو على شعرو فحين عبد العظيم هز كتفيه ببرود وجلس على مقدمة سيارتو وبدأ يصفر …فابيو ضرو صوت التصفير فراسو لدرجة كل شويا يضور يشوف فعبد العظيم وهو مخننزر بمعنى سكت ..هاذ الاخير لي غير مكايزيد يعلي صوت صفيرو ..عمدا ..بحيث مشكل ضغط نفسي على فابيو حتى غووت )

فابيو: بغييييت عينة نجربهااا قبل …

(عبد العظيم هبط من السيارة مخنزر)

فابيو : قلتي بلي الجودة ديال هاذ الحمولة ماشي كالي قبل منها وأنا هاذي المرة التانية لي غاناخد من عند النبيل ..وعارف مزيااااان سلعتو كيدايرة ..فا بغيت نجرب ..إيلا فعلا لقيت الجودة أحسن ..غانعطيه الرقم لي بغا …(لفلوس)

عبد العظيم : وكيشفتي يا زوج الدجاجة (شاف فابيو حط يدو على سلاحو ونطق بسرعة) هااشم قالي بالحرف إيلا ماوافقتيش على العرض ..ممنوع تشم كرام واحد من بضاعتنا …

فابيو : وااش كاضحكو عليا (ويالاه غايغوت حتى نطق عبد العظيم)

عبد العظيم ) وحيييت لقيتيني ولد النااااس غانتعامل معاك هاذ المرة يا فااااابيو (ابتاسم بمكر وجبد من جيب لفيسط ديالو ساشية صغييرة بيضاء ..فيها مسحوق أبيض ..عطاها لفابيو ..هاذ الأخير لي بسرعة شدها ..جبد من جيبو سكين من لي كايتطواو حلو ..وحل ديك الساشية خوا منها لابودر على طول السكين ..حتى خواها كولها …وأشار لواحد من رجالو لي جا كيجري شدليه السكين وهو تحنا حاط أصبعين على فتحة وحدة من فتحتي أنفو غالقها ..فحين بالفتحة الثانية استنشق بقوة هذيك العينة كووولها من الكوكا..يين فدقة وحدة لدرجة نقققز من بلاصتو وغووووت بحمااااس وبدأ كاايضحك وهو هااااز رااسو للسمااء وكل شويا يننقز )

عبد العظيم كايشوف فيه نطق بملل وبهمس) من ديك لقرد هاذشي لي خاسني ..

فابيو شاف فيه مبتااااسم وضاااااحك.. حرك راسو لجوج من الرجال ديالو لي فهمو عليه ومشاو حلو كوفر السيارة مناش هبط فابيو.. هزو منو جوج باليزات كباار.. هازينهم تال أمام عبد العظيم وحلوهم.. كانو عامرين بالفلوس.. عبد العظيم كايشوف فالفلوس )

فابيو نطق بحماس ) تما غاتلقا الضعف ونص ديال الثمن المتفق عليه…

(عبد العظيم شاف فيه باستغراب وفابيو كمل كلامو )
فابيو: فغضون تلاث أشهر بغيت ضعف هاذ الكمية(واشار للشاحنتين) بنفس هاااذ الجودة …وتما (أشار للفلوس ) ثمن هاذ الكمية داليوم وجزء من ثمن كمية المرة الجاية …

(عبد العظيم ابتاسم و ضور راسو للخلف عطى الاشارة للسائق رضوان لي نزل من الشاحنة وهبط سائق الشاحنة الثانية و بجوجهم هازين فيديهم جهازين متطورين كايستعملوهم للكشف عن ما اذا كانت النقود مزورة.. وقفو حدا عبد العظيم وتحناو على الباليزات كايقلبو فالفلوس بسرعة كبيرة ويتأكدو من أنها حقيقية بدوك الأجهزة لي عندهم..

فابيو شاف فعبد العظيم) واش من نيتك أصاحبي ؟ يلاه هضرنا على القوانين واش مزال عندك شي شك فأني نقدر نغذر بالنبيل ؟

عبد العظيم ضحك جنب ونطق كايرد ليه هضرتو) الاحتياط واجب..

سائقي الشاحنات كل واحد منهما كايتأكد من فلوس باليزة وحدة باستعمال جهاز كشف النقود المزورة بحيث كل رزمة د الفلوس كياخذو منها اوراق نقدية عشوائيا وكايحطوهم على الجهاز لي كايعطيهم الاشارة بلي ديك الورقة النقدية حقيقية.. بقااو هكاك لمدة ساعة كاملة وهوما كايتأكدو من كااع الفلوس بينما عبد العظيم مركز معاهم وفابيو المنتشي فرحااااان وطاير كايضحك كيلهبيل ..

الصورة: فابيو

اترك تعليقا