Skip links

قصة عاهرة الحي… ج 8 و الأخير

 1,502 عدد مشاهداات

الحلقة 176:
دخلت غرفتها وصكرت لباب تشوف مع تليفون لي قاعد يصوني ويعاود قريب يحرقه … جاب ربي امها مانتبهش وحتى خوها .. ولا كان قالها جيبي تليفون وشكون هذا لي يقلق فيك … هزت عليه بعدما خذات نفس تحكي …
_ريم: واش خصك .. علاه مش حاب تخطيني …
_فيصل: علاه ماترديش .. من ليلة هذيك غبرتي …
_عضت لسانها تحاول ماتسبهش …ورجعت بللت شفافها تحكي ..
_ريم: خاطر مكان شي بيني وبينك .. اخطيني .. وأرواح هز خاتمك علاه عطيتهلي وحصلتني بين .. مالقيتش وين نخبيه… ودوك بسبابك رجعو كامل خاطيني خطيبتك …
_فيصل: وين لمشكل … اذا تحبي حتى نبعث امي تخطبك مدام لخاتم عندك ..
_ريم: يااا ### حاب تجهلني قتلك مابيني وبينك والو .. أخرج من حياتي …
_فيصل: ريم اسمعيني … تاع الصح مش حاب تصدعيلي راسي … قتلك نحب نشوفك .. ولا خلي امي تجي تحكي مع امك ..
_ريم: مالا تحب تتمسخر بيا نتا .. امك واش يجيبها لحينا … اصلا مستحيل تكون كاينة علاقة بينا .. نتا تحب تنتقم من بوك بيا .. ومستحيل نخليك تلعب بيا …
_فيصل: صحة ممكن نص كلامك ثاني صح أما لاول لا … صح تجي .. خلي نعملو خطبة .. ومن بعد نشوفو واش يصرا …
سمعت صوت دقات على لباب وظاهر فيها امها تعيطلها ..
_ريم: اسمع انا ماراحش نصدع راسي بيك … اياك ونلقاك جيت لعندي نتا ولا امك ولا عيطت ..
علقت عليه وتنهدت براحة …
حلت لباب وخرجت عند امها لي كانت قاعدة تطوي في بعض لغراض …
_سميحة: وينك من قبيل ارواحي عاونيني … ياك ليوم عندنا عرس .. واطلعي شوفي رانيا اذا لازمها شي …
هزتلها راسها وخرجت طلعت لفوق دقت على لباب تسال في امها عليها ..
_ريم: خير خالتي .. رانيا داخل ..
_خيرة: هيه ادخلي … الحفافة هنا قاعدة تمكيجلها ..
دخلت طول عندها لغرفتها .. لقاتها قاعدة شاردة ولبنت لي تخدم فيها فوق راسها تجبد في شعرها …
_ريم : رانيا … اووو ..وين تايهة ..
_تفطنت لصحبتها لي تعيطلها شافت ليها …
_رانيا: شي .. روحي شوفي نادين علاه طولت ..
هزتلها راسها وجات خارجة تعيط لنادين لقاتها ديجا داخلة …
_ريم: رانيا تحوس عليك …
دخلت نادين هازة ولدها … سلمت عليهم وقعدت جنبها …
_رانيا: شحال ساعة ..
_نادين: راهي 3 الا ربع .. مزال كاين وقت ..
_رانيا: يا ريت لوقت هذا يتمدد كثر وكثر …
سكتو كامل عارفينها على واش تمعني ولا واش تقصد .. أما مكانش حل .. ثاني من وقت عقدت مازادتش شافته ولا شمت ريحته فلحومة كأنو تبخر وطار ..ودوك تعدو سمانتين من لوقت هذاك ومارجعش .. جربت تعيطله شحال من مرة بلماسكي تلقى تليفونه طافي .. تامر ثاني مشى سافر لخدمته .. ومن يومين رجع وقرروا يعملو لعرس مدام ماعندهم علاه يستنو …
فات لوقت ليه ليه … خيرة ماحبتش تعمل عرس كبير فلحومة … خلت تعمل حنة لبنتها داخل وبعدها مع 8 نتاع ليل يجو يهزوها …
رانيا بكات حتى شبعت ناس حاسبينها تبكي خاطر راح تفارق أهلها ..وهي تبكي على زهرها
بعدما كملو لحنة نتاعها دخلت غرفتها وصكرت لباب على روحها … وقفت مقابلة لمرايا … تندب حتى مكياجها دخل بعضه .. سمعت دقات على لباب .. مشات حلت .. دخلت عندها ريم تحكي وتلهث ..
_رانيا: واش كاين .. شكون يحاوز فيك ..
_ريم: خالد .. خالد هنا من شوي شفته طلع لفوق …
حلت عينيها على وسعهم ورجعت ضحكت … شافت لثيابها وماهتمتش .. خرجت تسللت بلاما يشوفوها وطلعت للسطح .. دنيا كانت بدأت تغيم ..
لقاته قاعد وجنبه وحدة يخزرو مع بعض للسما .. مع صوت خطواتها تلفتو … شافت اميمة ليه ورجعت شافت لرانيا تحكي ..
_اميمة: احكو مع بعض .. راح نخرج نتاكد انو حد ماراح يطلع للسطح ..
هزلها رأسه ووقفت اميمة مشات تعدت جنب رانيا لي تخزر ليه بتركيز .. بشدتها وحنتها لي في يدها …
_وقف وقرب منها .. حاول قدر المستطاع يحكي عادي ..
_خالد: مبروك .. واخيرا تزوجتي … ماراحش نلقى شكون نضايقها…
بقات واقفة تشوف ليه بلاما تحكي شي …
_خالد: واش .. علاه ساكتة …
_رانيا: ليوم عرسي .. يعني ليوم نكون مع راجل غيرك .. عندك عادي لموضوع ..
_خالد: وين لمشكل .. بلعكس فرحتلك .. يعني خطيبك اكيد تتزوجو …
تبسمت بمرارة .. ورجعت هزت يدها حطتها جيهة قلبه حتى نطبعت لحنة هذيك كامل عليه ( نكره لحنة🤧🤧) .._رانيا: من واش مصنوع نتا .. عطيني قلبك .. عطيني برودك .. أما ماقدرتش ..
_خالد: نظن صار وقت تنزلي .. ماراكيش تسمعي في صوت كورتاجك تحت ..
_رانيا: اكيد .. راح نمشي .. كان خصني نشوفك لآخر مرة .. باش ماننساش انك تخليت عليا … وفرطت فيا ..
_هزلها رأسه وهي رجعت خطوات ورا … بعدها تلفتت تحكي ..
_رانيا: كنت نتمنى اني نلقاك تبكي ومنهار وهكا وعدي ليك يتحقق ..ودعايا يخرج فيك .. أما صرا لعكس لقيتك واقف بشموخ ..وانا لي نبكي … صحيت على كل شي ..
كملت نمشي وبقى هو في بلاصته يخزرلها وهي رايحة وتمشي .. حتى ختفات .. وقتها خلى كتافه ينهدو … وضعفه يظهر … كل شي خلاص … ممكن هكا هي تعيش حياتها فرحانة في بلاصة تستاهلها …وهو مكتوبله يتعذب بعدها …
طلعت لعنده أميمة لقاوه منهار … ويحاول يمنع روحه انو ماينزلش دموعه ولا ينهار … قريت منه حضناته تحكي ..
_اميمة: كنت حابة نقولك اخطفها وأهرب بيها .. أما أنا اكثر وحدة نعرف واش معنتها تعيش بلا اسم … انا وخويا كبرنا في ميتم وشفنا نظرة ناس لينا كيفاااه .. لي عملته هو الصح .. وهذا اكبر دليل على حبك ليها …
حط رأسه على كتفها يحكي ..
_خالد: خسرتها .. المشكل حاطتني سمحت فيها ماتعرفش اني مستعد نضحي بلي فوقي وتحتي على جالها…
طبطبت على كتفه ورجعت ورا تحكي …
_اميمة: دقايق ويخلاص كل شي .. غدوة راح تنسى صدقني …
مسحت على وجها وقربت ضماته من جديد ..
_اميمة: صار وقت نودعك .. لبوطي لي راح يهزنا انا وخويا خارج ليلة … اذا مامشيناش ليلة راح يفيق بيا محفوظ بلي فلسته في خزنته ..
تبسم ومسح على راسها يحكي ..
_خالد: طريق سلامة مالا ابقي اعلميني انو وصلتو بخير ..
هزتله راسها وتراجعت ورا نازلة بعدها تلفتت تحكي ..
_اميمة: كنت راح نسيك فيها لو انو ظروف خلتني نبقى هنا….
غمزاته ونزلت وهو تلفت يسمع في صوت لكورتاج لي وصل …. تلفت خرج لبرا وبقى يشوف فيها من لفوق وهي نازلة وراجلها شاد يدها … هز رأسه لفوق يمنع في دموعه … وشي ضيعها منه .. ومابقاش امل بينهم …
#نوراااا🌹🌹🌹🌹الحلقة 177:
رانيا تحكي …
شديت يد تامر لي واقف جنبي .. مع زغاريت امي لي فرحانة بيا … عائلتي لي دايرة بيا وصوت طونوبيلات لي تحت .. كل شي فيقني انو خلاص رحلتي خلصت هنا … لي جاي من بعد هو صنع القدر … المكتوب لي مامنوش هروب ..
نزلت مع درجات هذوك بلاما نتلفت ورا .. بلاما نرجع خطوة .. خالد خلاص حكايتي معاه .. ماعندهش عذر لي يخليه يرفض حبي لآخر دقيقة غير أنه مايحبنيش ..وكان حب من طرف واحد .. كملت نزلت حتى وصلت للتحت .. نخزر مع طونوبيل لي نفتحت في وجهي وتامر لي مقابلني يستنى فيا نركب .. حسيت بيد نادين لي شدتني .. شفت ليها عينيا معبيين بلدموع .. ممكن هي الوحيدة لي حاسة بيا وعارفة شعور لي داخلي ..
قربت مني تحكي ..
_نادين: خليها على ربي …
هزيتلها راسي وبلعت ريقي .. قربت خطوات جيهة لباب لي في وجهي .. ماعدش حابة نتلفت ولا نشوف لورا … راح نضعف اكيد .. قربت كثر ركبت وقبل مايتصكر لباب تلفت لآخر مرة .. نحوس عليه بعينيا ممكن نلمحه لآخر مرة نشبع عينيا بيه ونمشي لموكب جنازتي براحتي …
بقيت ندور في عينيا وشي مكانش .. مكانش ريحته كأنو تعمد يحرمني من شوفته … حسيت بيد تامر لي كبست على يدي يحكي ..
_تامر: راح نمشو …
صكرت لباب نخزر للحي لآخر مرة … هنا عشت طفولتي وذكرياتي لكل هنا … هنا حبي نخلق لاول مرة ..وهنا كبر وتبرعم داخلي ..وليوم انا قطفته من بلاصته .. نحيته من قلبي وخليته ورايا … حرك تامر طونوبيل بلوقت تلفت نخزر لآخر مرة .. لقيته واقف على جنب يخزرلي … بلعت ريقي وشفت لتامر نعيط ..
_رانيا: حبس ..
_تامر: واش ..
_رانيا: قتلك حبس …
مانعرفش واش قاعدة ندير .. أما نحس فلادرينالين ماشي ويزيد داخلي ..
حليت لباب ووقفت على رجليا … تحركت جيهته ولكل مش فاهم واش قاعدة نعمل … عينيا ماشايفين حد غيره … انا وهو الوحيدين لي فلبلاصة هذي …
شفت في عينيه لخوف .. شفت لمعتهم وشي يحاول يخبيه …
وقفت قدامه وبلوقت حسيت بيد تامر لي كبست عليا تحاول تجبدني .. نسمع في اصوات لناس دايرين بينا كل حد واش يحكي … لي عملته خلاهم يكسبو موضوع نميمة جديد يحكو عليها حتى لآخر السنة …
_تامر: قاعدة تصغري في روحك علابالك …
_فكيت يدي منه وقربت من خالد كثر ..
_رانيا:, ماراحش تتحرك…
بقى يخزرلي بلاما ينطق .. هزيت يدي عطيته كف على قد جهدي .. خلى وجهه يتحرك للجيهة ثانية ..
_رانيا: جايح ..
رجعت ورا ومشيت ركبت فلطونوبيل بلاما نزيد حرف .. ممكن دوك راح تندلع قيامة .. مايهمنيش .. انا دوك مابقالي شي نخسره …
_حسيت بتامر لي ركب جنبي وباين عليه العصب .. هز يده كبس على وجهي يحكي …
_تامر: تاع الصح طلعتي وحدة ماتحشمش ..واش ستنيتي يقولك هيا نهربو … راه واحد بلا أصل واش تستني منه مثلا ..
_هزيت يدي كبست على يده نحكي ..
_رانيا: حتى نتا قليل اصل تعرف اني نحبه ورغم هاك اصريت تكمل فلزواج …
_تامر: اكيد نكمل ومانخليكمش تربحو وانا لخاسر …
حسيت بلتقزز منه وضربت يده من عليا نحكي ..
_رانيا: عمري شفت واحد قليل اصل قدك صح …
مازادش رد عليا حرك طونوبيل وخلاص .. وخرجنا من الحومة هذيك .. هازة داخلي حزن كبير … تخيلت ليلة عرسي ديما وكنت نتخيلها مع خالد .. أما دوك ماشية مع حد حاسة بتقزز منه … مابينا لا حب لا مشاعر ..
تركزت براسي على شباك وبقيت جامدة .. نحس في روحي طلعت وبقى جسدي جثة هامدة …
#نورااا🌹🌹🌹الحلقة 178:
تفرقوا ناس كامل من لبلاصة هذيك .. وخيرة حشمت من لي عملاته بنتها ..مالقاتش وين تحط وجها .. طلعت طول لدارها وصكرت وناس بدأت تهدر …
خالد خرج من لحومة هارب منها … المهم مايبقاش هنا وهو يتخيل فيها مع حد غيره .. نظرتها وانكسارها وهي واقفة قدامه تترجى فيه يعمل شي حطموه وخلوه ينبذ روحه …
لحقه جبل يمشي وراه وثاني تايه قدامه …
_جبل: علاه خليتها وصلت للمرحلة هذي .. كنت قادر توقف كل شي من لاول ..
_ماردش عليه بقى يمشي وخلاص .. حتى لحق لبلاصة فارغة قعد فيها وحده حضن روحه بيديه زوج وقرب رجليه لصدره … نزل لعنده جبل قعد جنبه هو الثاني …
_جبل: صايي تزوجت دوك … يعني نهار هذا كان جاي جاي .. ونتا كنت عامل حسابك ليه …
_خالد: ماكانتش عندي شجاعة كافية اني نوقفها … سمحت فيها صح …
_جبل: نتا عملت لي شفته صح … امها ماكانتش راح تقبل اصلا … وزيد كانت في نص عرسها كانت راح تصرا فضيحة لو نتا خترت تبعها …
صكر عينيه يحس في روحه مخنوق ومشي قادر يعيط … تلفت لجبل يخزرله …
_خالد: تبانلي نهج من هذي لبلاد ونرتاح … ماراحش نقدر نعيش فلحومة هذيك بعد لي صرا .. راح تبقى صورتها راسخة في بالي …
جبده جبل ليه حضنه يمسح على ظهره يحاول يواسيه … أما لكلام مشي قادر يبدل اي حاجة … مادام تزوجت مكانش كيفاه يعطيه امل …
_جبل: تنساها مع لوقت … الوقت ينسي ..
_خالد: صدقني الحب الناقص عمره ينتسى … مدام خلت جرح في قلبي راح نبقى حياتي كامل عايش بيه …
_هز جبل رأسه لفوق وباقي يمسح على ظهره … شعور صعيب انك تعجز تقدم لمساعدة لحد وهو بين يديك منهار …
#نوراااا
حبس طونوبيل قدام دارهم … تلفتت تخزر لبيتها جديد … حياتها راح تبدا هنا … كيفاه راح تعيش …
حل لباب نزل … ومشى جيهتها نطر لباب حله وجبدها .. حست بيدها توجعت ..
_رانيا: بشوي .. يدي هذي ..
_تامر: راح تبلعي فمك خاطر لدوك متحملك … امي من قبيل تعيط .. حاطة في راسك ماعرفوش ومافهموش لي صرا … لكل دوك يكون عرف قصة حبك مع قليل الاصل هذاك … راح يضحكو عليا…
_رانيا: مدام هاك علاه هزيتني معاك كنت خليتني …
_تامر: تهني خدمتلك سيناريو مليح في راسي … حتى انا ماعينيش نطول معاك …
_رانيا: واش قصدك …
قرب جيهتها جبدها ومشى جيهة الدار…
حل لباب ودخل وكمل دزها داخل …
_رانيا: واش قصدك بكلامك من شوي … اذا مش حاب تطول معايا علاه تزوجتني …
ماجاوبهاش مشى طول للكوزينة هز قرعة ما شرب منها …
وتلفتلها لقاها واقفة تخزرله مرعوبة ..
_تامر: علاه لونك نخطف … وقت كنتي معاه وهو يبوس فيك ماكنتيش خايفة هاك بلعكس كنتي مستمتعة …
_رانيا: وين شفتنا …
_تامر: نعرف بعلاقتك بيه من مدة .. وقت جى هزك من يدي … وحكيت معاه ونكر…واكدلي شكوكي وقت جى للمطعم قبل شهر … وزدت شفتكم بعينيا ونتوما في وضع مخل … بعدها تجي تمثلي عليا انك شريفة وتحبي كل شي بعد لعرس …
_رانية: مدام هاك علاه كملت فلعلاقة هذي …
_تامر: علاه .. خاطر نتي وهو ستغبيتوني … هو ستناك نتي تفسخي الخطبة … ونتي ستنيتي انا لي نفسخ باش تخرجي بريئة … وانا ضيعتلكم حساباتكم كامل خاطر سكت … ودوك تزوجنا … نتي وهو خسرتو .. وانا لي كسبت وزيد راح نطلقك نشوفو إذا يقبل بيك من بعد …
حلت عينيها على وسعهم تخزرله مصدومة … حساته مريض صح .. رجعت خطوات وراااا … ومشات تجري جبهة اول غرفة عرضتها صكرت على روحها بلمفتاح ورجعت ورا .. بقى يضرب فلباب يعيط ..
_تامر:#### حلي لباب … وين راح تهربي مني …
_حطت يديها على فمها تحاول تمنع صوتها يطلع ..وتلفتت تشوف هي وين .. لقاتها غرفة نومهم …
_تامر: رآه عندي نسخة من لمفتاح حلي احسنلك ..
مشات تجري رجعت لمفتاح فلقفل باش مايقدرش يدخل مفتاح خلاف من برا .. ومشات قعدت على طرف سرير …
دوك تصبر اول مايطلع نهار تعيط لأمها تجي تهزها … راح تحكيلها كل شي وترتاح .. مستحيل تخليه يوصل للي يحب … هو عمل هذا كامل باش يضيع علاقتها مع خالد .. رجعت فاقت على روحها … فاقت انو خالد اصلا مش حاطها في راسه … دوك اذا هربت راح تهرب على جال روحها وبس …
رجع يضرب فلباب من جديد .. تفزعت في بلاصتها وبلعت ريقها …
_تامر: حلي لباب رانيا … ماراحش نطلقو كنت نلعب باعصابك وصايي … خلي ليلتنا تفوت بخير …
دخلت يدها وسط بوشاتها تحوس على شي تساعد روحها بيه .. قلبت حتى لقات مبرد اظافر وبس … كبست عليه بين يديها وقربت من لباب تحكي ..
_رانيا: خليني نمشي …
_تامر: كيفاه تمشي .. ليوم ليلة عرسنا .. خلي نبدو من جديد …
هزت راسها لفوق تبلع في دموعها ..وكملت دورت لمفتاح … لحظات ولقاته في وجها يضحك في ضحكة شيطانية …
قرب منها جبدها ليه يحكي ..
_تامر: خليك عاقلة .. اذا رضيتيني ليلة ممكن مزيد نمدد فترة عرسنا … يا ..
ما جى يكمل كلامه حسها غرست شي في رجله … بعد من عليها يتوجع ..وهي لقاتها فرصة انو تهرب ..
خرجت تجري برا بحالتها هذيك .. أما اول ماوصلت للباب راح تتحرر منه حست بيده جبدتها ورجع يجر فيها للداخل …
رماها على سرير وصكر لباب .. نزل سرواله يخزر مع لجرح لي عليه … ورجع حط يده عليه …
_تامر: الا ما ندمك يا #### ..
رجعت مرعوبة تخزرله .. عينيها لونهم رجع زرق قاتم ..وشفافها يرعشو.. عرفت انو خلاص نهايتها وصلت مهما حاولت تهرب مكانش مفر منه …
دقايق ولقات روحها تشهد لافضع شي ممكن تعيشه اي مرآة … الاغتصاب الزوجي 💔
#نوراااا🌹🌹🌹الحلقة 179:
بعد مرور أسبوع …
هزت لغسيل وخرجت للبلكون .. تنشر فلغسيل وتتفرج مع سما .. هبطت عينيها تحت لمحاته قاعد على لكرسي قدام لقهوة ويترشف في كاسه .. تبسمت لا اراديا وبقات تشوف ليه .. تذكرت نهار صدمت فيه وسكبت قهوتها كامل عليه ..
بقات شاردة فيه وتضحك .. حتى نتبهت ليه انو قاعد يتفرج معاها .. دخلت بعضها ..ورجعت هزتله يدها ودخلت طول ..
_نادين: حمارة .. دوك يحطك كنتي تشوفي معاه …
كملت دخلت للكوزينة تعمل في فطورها … دوك تعدى شهرين ونص من وقت جات لهنا .. تحس كل شي تبدل .. رجعت تاقلمت وصنعت علاقات مع ناس فلاول كانت خائفة منهم .. خيرة ام رانيا من وقت تزوجت رانيا رجعت تجي ليها وتبعثلها اي شي تعمله .. حستها تعامل فيها كيما بنتها … جبل كل مرة يتفقدها هي واياد .. حياتها مليحة وكل شي يمشي غاية …
أما ديما تجي عثرة في نص طريق تخلينا نتعثرو ..ونحسو رواحنا رجعنا لنقطة صفر .. ليوم على غير العادة ولدها مافاقش … وصوته مانسمعش … حطاته مزال راقد …
كملت طفت نار على لفطور ومشات تتفقده تحب تغيرله ثيابه … هزاته وشي …
رجعت ترحك فيه .. لحظات وترعبت حطت يدها على قلبه تحس في نبضه ضعيف … من لخلعة .. مشات تجري عند خيرة تطبطب عليها …
حلت عليها ثانية مستغربة … بقات نادين تحاول ترد نفس وتحكي ..
_نادين: ولدي .. ولدي خالتي .. مانعرفش واش بيه ..
_,تبعتها خيرة تجري … تفقداته لقات نبضه منخفض …وطفل يتنفس بصعوبة ..
_خيرة: انزلي شدي طاكسي … ولدك نبضه نازل …
نزلت تجري كلبهلولة … لمحها جبل خارجة برا لحومة مفهمش شاكاين .. حتى شاف خيرة نازلة وهازة اياد .. ناض يجري هو ثاني جيهتها ..
_جبل: شاكاين … صغير بخير ..
_خيرة: نبضه نازل .. نظن قلبه ضعيف .. نحتاجو طاكسي ..
هزه من يدها وتبعاته .. خرجوا برا لحومة لقاو نادين وقفت طاكسي ديجا … تلفتت لمحت جبل مشات تجري ليه تبكي …
_نادين: ولدي مانعرفش واش صراله …
هزلها رأسه يطمن فيها ومدهلها وركب من لقدام وهوما ورا …
تحركت طونوبيل بيهم حتى قدام مشفى كبير وسط لمدينة …
دخلو للاستعجالات … شدو صغير من يدهم وخلوهم برا يقارعو …
بقات شادة راسها بين يديها تدعي أنو يكون كل شي بخير … قلبها يضرب وسط ضلوعها بقوة .. خايفة تفقد ولدها .. هذا واش بقالها فلدنيا هذي … مقطوعة من شجرة . عايلتها الوحيدة كانت جداتها وبعدها وليد ودوك اياد … اذا فقداته تهبل …
دقايق وخرج طبيب .. نادى عليها دخلت … قعدت مقابلاته وهزت ولدها في حجرها ..
_طبيب: مدام .. للاسف ولدك يحتاج عملية لقلبه .. خاطره ضعيف .. يعني كيفاه نفهك .. شي هذا زاد معاه .. أما الأعراض دوك باش بدأت تبان .. نتوقع اول مرة تصراله صح ..
من صدمتها ماقدرت تحكي شي .. هزتله راسها وصايي ..
_طبيب : لازمه عملية في اسرع وقت … راح نكتبلك دوا ابقي اعطيهله بينما وصل وقت عمليته …
_نادين: عملية … وقتاش ..
_طبيب: راح يبقى يأخذ فلادوية … خاطره صغير .. راح يساعدوه … وعمليته على الاكثر بعد شهرين وكلما سرعنا كان احسن …
_تحس في روحها نهدت في بلاصتها …
_نادين: شحال تكلفتها …
_طبيب :عشرين ..
_نادين: مليون ..
هزلها رأسه … هبطت عينيها تخزر لولدها ومالقات واش تحكي … دخل جبل وبعدها خيرة لي ماقدروش يصبروا كثر … واحتمال كبير سمعو كلام طبيب .. خاطرهم كانو مصدومين …
#نورااا🌹🌹🌹الحلقة 180:
نادين تحكي …
كنت حاطة لحياة خلاص ختبرتني بما يكفي ..وسلبت مني كل شي .. صار وقت تشفق على حالي وتخليني نمضي بلا خسائر .. أما طول رجعت شدتني من ليد لي توجعني .. ولدي… راني مستعدة نرمي روحي فلنار على جاله … كيفاه راح نعيش اذا صراتله حاجة .. يوقف قلبه راح نختنق …
سمعت صوت دقات على لباب هزيت روحي مشيت حليت لقيته هو .. اكيد مكانش غيره راح يوقف معايا في مشاكلي لي مايكملوش …
دخلت وخليته ورايا صكر لباب وقرب مني يحكي ..
_جبل: راح نلقو حل .. ماتقطعيش الامل ..
_نادين: وين .. عشرين مليون من وين جاتني … غير اذا بعت اعضائي باش نجيبهم .. اذا تعرف حد يحتاج نتبرعله بكلوتي ويعطيني دراهم … رآه وجودي فلحياة بلا اياد مامنوش ..
_جبل: راح نلقى حل … مستحيل مايكونش كاين حل …
_نحس في روحي خلاص نهرت ..مانعرف كيفاع عيطت في وجهه ..
_نادين: ماتبقاش تلقالي في حلول كل مرة … مكانش حل .. نتا مشي ساحر باش تبقى تصنع فلعجائب ولمعجزات في حياتي …
_جبل: نادين ..
_نادين: مكانش حل .. مانحب حد يبقى يعطيني في اوهام .. ولدي ممكن قلبه يتوقف في أي لحظة … اذا صراتله حاجة واش ندير بآمالك …
_جبل: طبيب قال كاين وقت .. علاه تقطعي في رحمة ربي ..
_نادين: واو .. رجعت نتا تعرف ربي وتعطيني مواعظ …
شفته سكت يخزرلي مصدوم .. مانعرف علاه لقيته هو الوحيد لي نقدر نخرج غلي فيه … ممكن خاطر تعودت أن. مهما عملت مايسمحش فيا …
_جبل: راقبي كلامك ..
_نادين: نحكي فلصح … علاه كامل يرجعو يوعظو وقت تصير مشكلة لحد ..ويلبسو ثوب التقوى … نتا مشي قديس باش تعطيني مواعظ .. ربي نعرفه وحدي ..ودوك راني في مشكلة لازمها حل مشي هدرة …
_شفته قرب مني .. شد وجهي بين يديه يحكي ..
_جبل: قتلك راح نلقى حل ..
_نادين: مشي مسؤوليتك تلقالي حل .. اياد ولدي انا نلقاله حل ..
_جبل: علاه مشي مسؤوليتي انا …
تبسمت باستهزاء نشوف ليه ..
_نادين: لا تكون حطيت روحك في بلاصة اكبر منك في حياتي … اذا قبلت مساعدتك خاطر مكانش حد غيرك كان متوفر …
_جبل: نادين .. نعرف انو كلام هذا مشي من قلبك .. من احباطك قاعدة تحكي هاك …
_نادين: تاع الصح .. لا والله من قلبي … ماتبقاش تحط في روحك ملايكة ومهتم لراحتنا … وعشرين مليون ماراحش تجي بلساهل …
_جبل: راح ندبرهم اصبروا عليا ..
_نادين: وإذا وقف قلب ولدي ونتا مادبرتهمش …
_جبل: وعد ندبرهم ..
_نادين: واش الضمان …
_شفته سكت لحظات وكمل هز يدي حطها على قلبه يحكي …
_جبل: نبض قلبك متعلق بولدك… ونبضي انا متعلق بيك ( 🤧🤧)
شفت ليه مصدومة … حاولت نفهم ومانفهمش المقصود …
_نادين: مفهمتش …
_جبل: اذا وقف قلب اياد راح يوقف قلبك معاه …. وقلبي انا … مدامه مزال يضرب راح يبقى عندي امل أنو مزالكم بخير …
حسيت بدقات قلبه تنقر على كفي بطريقة قوية … حتى حسيت بسخانة على خدودي … واش معنى كلامه .. هذا اعتراف ولا واش … جبدت يدي منه نحكي ..
_نادين: نحب نقعد وحدي …
هزلي رأسه وخرج بعدما جبد لباب وخلاني واقف. تايهة … دقات قلبي قوات مع لوقت … ماعرفتش اذا فرحت ولا تقلقت .. أما طريقة كلامه خلتني نعجز اني نجاوب … هزيت يدي حطيتها على قلبي نهدي فيه … ورجعت قعدت على لكرسي …
#نورااا🌹🌹🌹
( اسد : نحبك يا بهيمة / صقر: هذاك الحب ولي واقف قدامك العشق مهما بعدتي مايخلاصش / جبل: نبض قلبك متعلق بولدك… ونبضي انا متعلق بيك .. ) ولادي كيفاه يعرفو يعبرو 😂😂😂 تقول كلمة نحبك تجيهم ثقيلة 🙂الحلقة 181:
وقفت قدام فيلة كبيرة .. هازة صاكها على جنب ..وجنبها واقف المحامي لي قرر يعاونها في قضيتها … قدمت جبهة لباب دقت شوي وحلت عليها الخادمة …
_تفضلي مدام ..
_نحب نحكي مع سيد إذا رآه هنا …
_دقيقة نعلمه ونرجعلكم ..
دخلت الخادمة حكات معاه …ورجعت ليهم
_اتفضلو ..
دخلت سكينة ودخل المحامي وراها … مشاو قعدو فلصالون يستنو .. شوي ودخل عليهم ..وقت شافها وجها تقلب .. آخر مرة جاته تحب خمس ملايين ودوك جاية ومع واحد ..
_سعيد: خير ..واش تحتاجي ..
_سكينة: نحتاج حق ولدي .. المرة هذي جيتك بوثائق صح … ماراحش تقدر تتهرب ولا تكذبني ..
_سعيد: واش تحتاجي نتي .. يعني حابة لكشف ..
_هز روحه لمحامي وقف يحكي ..
_المحامي : سيدي تفضل نفهمك… عندنا ورقة من المحكمة .. قضية نسب .. وفلحالة هذي لازم تمد للسيدة هذي اسم راجلها ليها ولولدها .. وكل حقوقهم لي تخص زوجها …
_سعيد: كيفاه ..
شد لورقة من يده يقرأ فيها ويعاود ..ورجع خزر ليها بغضب … خاطر واخيرا قدرت تربحه وماعندهش وين يهرب من مسؤولياته… من اول يعرف انو خوه تزوجها صح بلفاتحة .. حتى انو وصاه قبل مايموت انو يوقف معاها ويعلمهم انو متزوجين قدام الشرع .. أما سعيد عينيه ماشبعوش من دراهم حب ياخذ دراهم ليتيم .. وحڨرهم ..وخلاها تمرمدت هي وولدها ..أما دوك جاته بدليل قانوني … الوقت لي فات قدرت ترجع لمدينتها وتحوس على شهود كان عندهم علم بزواجها وقتها .. لقات أهلها توفو .. وكل شي تبدل فلبلاصة هذيك … مافقدتش الامل وحوست حتى لقات انو الإمام لي فتحلهم عايش … وواحد من ولاده كان حاظر وقتها وكان صاحب راجلها صح ماكانش من الشهود أما كان حاضر وقت فتوحهم … وقدر يعاونها .. وهكا قدرت توصل قضيتها للمحكمة ..
_سكت سعيد شوي وهي بقات تخزرله بانتصار ..
_سعيد: مدام هاك .. ماعندي مانحكي .. مدام طلع صح ولد خويا فهو في بلاصة ولدي ..وراح نرجعله حقوقه كامل …
هز المحامي اوراق حطهم قدامه يحكي ..
_لازم تمضي هنا ورقة تاع نسب .. انو خالد ابن سكينة يكون ولد خوك .. وكاين اوراق الملكية راح يتدخل فيهم لقانون بعدها تعرفو واش هي حقوقه واملاكه ويرجعو باسمه …
هز لقلم يبلع في ريقه بغل مضى على لورقة .. لي هزها لمحامي مدها لسكينة يحكي
_مبروك دوك تقدري تربطي اسم ولدك بكنيته الأصلية …
هزت لورقة بانتصار .. وخرجت مع لمحامي وخلوه في بلاصته ياكل في روحه .. خاطر اغلب الاملاك لي خذاهم تاع خوه ..ودوك راح يطيرو من يده …
#نورااا
فلوقت هذاك خالد كان يجمع في غراضه يحط فيهم في فاليزته .. يحب يهج .. مدام عيشته ماراحش تتبدل فلبلاد هذي ..ومدام ذكرى رانيا وريحتها باقية هنا قرر يهرب .. جبد حزمة دراهم حطهم في بلاصة أمه .. قرر يخرج يحرڨ ممكن يلقى خدمة لتم ويعاون أمه …
كمل هز حقيبته لي حط فيها كلشي … لبس صباطه ونزل يعقد في خيوطه ..ومشى جيهة لباب بعدما القى اخر نظرة على دار لي كبر فيها .. يدعي انو أمه تسامحه خاطر ماقدرش يودعها .. سمع صوت دقات على لباب .. ستغرب شكون عاود فكر انو ممكن يكون جبل .. رجع حقيبته للكوزينة خباها خايفه يشوفها ويمنعه يمشي .. ومشى حل لباب … أما طول نصدم ..وقبل مالحق يحكي شي .. صدامته وقت لفت يديها عليه كبست على ظهره .. وغرست راسها في صدره .. للحظة حس روحه ينوم … صكر عينيه يستنشق في ريحتها ويستشعر في قربها … للحظة حس روحه خلاص ماحاب شي فلحياة هذي .. غير أنو تتجمد اللحظة هذي .. اللحظة لي وقفت رانيا فيها قدامه وقلصت كل مسافة بينهم …
#نورااا🌹🌹🌹الحلقة 182:
دزاته للداخل وصكرت لباب بلمفتاح تخزرله برعب .. عينيها يرجفو …
_خالد: رانيا ..
وجها صفر شاحب .. حسها طافية مكان حتى شي يدل فلحياة فيها .. للحظة قعد يقول وين ختفات رانيا لي كلما يشوفها يضحك وجهه … كانت وردة متفتحة ودوك .. رجعت باهتة .. شكلها يدل على ضعفها ولا مرة شافها مهدودة كيما هاك …
_رانيا: مايهمنيش اذا تحبني ولا لا … أما أنا منا مانتحركش … راح نبقى هنا ..
_سكت يخزرلها مصدوم ..
_خالد: واش صرا ..
_رانيا: لي صرا .. انو رجعت جسد بلا روح .. روحي بقات عالقة فلحي هذا … قلبي بقى هنا وعقلي هنا …
_سكت يخزرلها .. مشي لحياة هذي لي تخيلها عايشتها .. حطها خلاص تجاوزاته وكملت حياتها .. خاطر امها ظلت تشكر في ولد ختها انو مهني بنتها … علاه مالا راهي فلحالة هذي … حتى انو وزنها نقص ..
_خالد: ادخلي ارتاحي.. حد عنده علم انك هنا ..
_رانيا: هربت .. ماراحش نرجع على جثتي .. مستحيل نرجع …. سمانتين وانا عايشة في جحيم ..
_قرب شدها من يدها جرها وراه دخلها لغرفته ..ومشى جابلها كاس ما .. مدلها ترشفت منه .. وحطها في بلاصته رقدت وغطاها .. قرب يمسح على راسها يحكي ..
_خالد: خليك هنا … دوك نرجع ..
كأن كانت غايبة على الوعي .. ولا ممكن ارتاحت خاطرها وصلت اخيرا لبر الامان .. سمانتين وهي تحاول كيفاه
تهرب منه … غتصبها وضربها وخرج امراضه النفسية لكل فيها .. ذلها وعذبها … وخلاها تتعذب بسباب انو قلبها كان مع آخر غير أنو جسدها لي حاظر معاه ..ووقت ماتتفاعلش معاه يعنفها .. دنسلها روحها وكسرها وخلاها تحوس على بصيص أمل ولا نور في انو تقدر تهرب …
جبدت لمخدة لخشمها وبقات تستنشق فيها … دوك خلاص رتاحت.. مدام قدرت تهرب منه حد مايقدر يرجعها ليه ..
#نوراااا
نزل يحس في راسه يغلي … ومن زهره لقاه تحت واقف قدام باب نسيبته … اكيد عرفها هربت وجى يحوس عليها في دارهم … خيرة اول ماشافته حبت تسلم عليه غير انو حكى معاها بنبرة غضب…
_تامر: رانيا وين .. اذا داخل قلها تجي ..
_خيرة: كيفاه .. لا ولدي ماجاتش ..
_قبل مايحكي حرف .. حس بضربة جاته من عند خالد لي واقف دمه يغلي …
_خيرة: واش تدير نتا هبلت …
_رجع جبده يكركر فيه للتحت ..وثاني يحاول يفك روحه منه .. نزله للحومة هذيك وكله تراب وهو يكركر فيه .. اصلا من مدة في قلبه يخرج غضبه فيه .. وحالتها ليوم خلاته يتهور ويعملها …
كمل طاح يضرب فيه خلى وجهه ينزف من كل جيهة وطريق وناس تتفرج حد ماقدر يقدم ويعمل حاجة .. غير خيرة لي واقفة تسب في خالد باش يحبس وثاني شي تقول زادو شعلوه عليه … ماقدر يفكه منه غير جبل لي اول ماسمع الحس عند مدخل لحومة مشى يجري ليهم …
مشات خيرة تجري جيهة ولد ختها لي رجع في حالة …
_خيرة: الله يكسر يديك .. أولد سكينة .. تربية نسا .. مالقيتش راجل لي يربيك …
بقى ساكت يحاول يرجع يضربه وجبل كابس عليه ..
_خيرة: واش نقولك ولد لحرام ..
بلوقت امه كانت داخلة للحومة هذيك مع لمحامي لي تكلف بقضيتها .. لقات لحالة داخلة بعضها ..
_خيرة: هذا كامل خاطر ماقبلتش نعطيك بنتي .. خاطر خممت فيها قاعد تنتقم منا …
_سكينة: خيرة … احشمي على روحك … اذا سكتنا قبل خاطر ماكان عندنا واش نحكو … وولدي مش ولد حرام عنده نسب واب ..
_خيرة: لاااا نتي وولدك حابين تشوهولي سمعة بنتي .. من قبل قتلكم مانمدهاش لواحد مشي معروف أصله .. نبهته ..
مع لوقت وقفت ثانية مصدومة عاجزة تحكي اي شي .. احس فلدوخة لعبت بيها …
_رانيا: امي … واش حكيتي ..
#نورااا🌹🌹🌹الحلقة 183:
تلفتت خيرة تخزر لبنتها لي واقفة حالتها حالة … حتى قريب ماتعرفهاش ..
_خيرة: رانيا بنتي ..
_مشات تجري ليها تحاول تطمن عليها وثانية جبدت روحها منها تحكي ..
_رانيا: واش حكيتي من شوي ..
_خيرة: واش ..
_بقى خالد ساكت شاد أمه لي مشي فاهم وين كانت ولا واش سبة كلامها لي من شوي …
_رانيا: قتيله رفضتك خاطرك ولد حرام .. خالد خطبني منك قبل ..
_خيرة: واش راح يتبدل يعني .. اكيد ماكنتش نمدك ليه …
_رانيا: جاوبيني ..
_خيرة: من ربع سنين خطبك ورفضت ..وقتله بنتي مستحيل تتزوج من واحد ماعندهش اصل ..
_رانيا حست روحها نهارت .. ليوم لاول مرة تعرف انو هي راحت ضحية كذب امها … مش خاطر خالد سمح فيها راهي فلحالة هذي لا .. خاطر امها كانت أنانية ..
_رانيا: علاه ولد ختك ولد اصل .. ولد ختك لي كل ليلة يذل فيا ويغتصب فيا ولد اصلا ..
حطتلها يدها على فمها تسكت فيها ولي لتم وقفو مصدومين … وخالد تقول ناره زادت شعلت مشى يجري جيهة تامر كمل يضرب فيه بغل …
_خيرة: هبلتي نتي واش تحكي ..
_رانيا: مديتيني لواحد مريض .. خليتيه يتلذذ بعذابي .. ماهمكش كيراني عايشة .. همك غير أنو ديت واحد عندو اصل وفصل. .. ..
رجعت تركزت مع لحيط تحس في روحها تاعبة … مزال ماضاقتش نوم من لبارح …
قربت سكينة منها جبدتها حضنتها تحكي ..
_سكينة: على الاقل ولدي ربيته بحب وخليته يختار واش يحب … العايلة نوجدت باش توقف معانا مشي باش تحطمنا .. بصحتك حطمتي بنتك وخليتيها تتمرمد ..
جبدتها ليها وطلعت بيها لفوق وخلت خيرة واقفة مصدومة .. يعني هي صح اذات بنتها بلاما تفيق …
تامر فلت روحه وهرب يجري برا الحومة .. وخالد بقى شاده جبل يمنع فيه يلحقه … فلوقت هذاك … حس روحه صح يغلي .. تعدى جنبهم وطلع لحق أمه لي طلعت بيها لفوق ..
_دز لباب ودخل .. لقاها رجعت لغرفته غطتها وجبدت لباب عليها ..ومشات للكوزينة .. لقات حقيبته على جنب .. ستغربت حتى لقاته دخل ..
_سكينة؛ واش هذا ..
سكت ماحبش يجاوبها… نزلت تتفقد في لغراض لقاتهم ثيابه ..
_سكينة: وين ماشي ..
وقفت تخزرله مصدومة ..
_سكينة: ماتقوليش كنت راح تحرڨ … كنت راح تمشي وتخليني ولدي ..
_خالد: خلاص بطلت .. اصلا مابقاش حرڨة دروك .. كون مانقتلش لكلب هذاك .. شفتي واش عامل فيها ..
_سكينة: ادخل عندي واش نحكي معاك .. يعني كون مش رانيا راك حرڨت وتهورت …
دخلت للصالون ولحقها .. وحتى من لمحامي كان عند لباب يستنى دخلاته وخلاته هو يفهمه …
بعد كل شي حكاوهله ماقدرش يفرح خاطر دوك باله فلثانية وحالتها .. مش قادر يفرح ورانيا مجروحة ومسكورة …
_خالد: معليش امي من بعد نزيد نركز معاك .. دوك حاب نرتاح شوي ..
هزتله راسها وهو مشى لغرفته .. حل لباب ودخل .. لقتها راقدة بهدوء فوق سريره.. وظاهر عليها مرتاحة … نحى صباطه ..ومشى طلع جنبها رقد وراها وحضنها جبدها ليه .. بأس رآها من ورا وصكر عينيه يحس في روحه لحق للنعيم ..وانو حتى لحظة ماتسوى قد فرحته دوك وراحته .. خاطرها قريبة وفي غرفته وفي سريره ..وارتاح خاطر واخيرا قدرت تعرف انو ماتخلاش عليها وعمره تخلى عليها .. ضحى بحبه على جالها.. أما دوك مدام بعده وصلها للحالة هذي مستعد يبقى معاها ويتحرقو مع بعض ..
#نورااا🌹🌹🌹الحلقة 184:
نادين تحكي …
تعدى اسبوع وانا مزالني في نفس لبلاصة نستنى وقتاش تفرج .. مستحيل نبقى قاعدة على أمل واحد نستنى .. لازمني نلقى كيفاه ونجيب دراهم .. مانقدرش نعتمد على جبل وخلاص .. عشرين مليون صعيبة …
بقيت نهز في رجليا نفكر ونفكر أما مكان حتى نتيجة … مشيت هويت تليفوني سجلت رقمه مترددة … اخر مرة حكى معايا وقت عيطلي من رقم وليد .. وحطيته روجوتي ومن وقتها مازادش قلقني .. دوك انا راح نعيطله بارادتي .. نفخت خايفة .. شي لي نعمل فيه صعيب عليا .. أما لازم .. كل شي على جال اياد وكلما عجلت فلموضوع كانت نسبة عيش ولدي كبيرة .. اذا بقيت نستنى ممكن نضيعه .. كل شي يهون على جاله…
هزيت تليفوني قربته من وذني بقى يصوني بلاما يهز … نزلته وبقيت نستنى .. رجعت راح نعاودله حتى لقيته سبقني يعيط .. اكيد يكون مستغرب وفرحان في نفس لوقت … بلعت ريقي ورديت عليه ..
_نادين: الو ..
_حمزة: قريب نكذب عينيا … انو صح عيطتي .. خير كيفاه حتى ..
_بلعت ريقي نحكي ..
_نادين: نحتاجك تعاوني ..ولد خوك مريض …
_حمزة: كيفاه مريض .. هزيتيه للطبيب ..
_نادين: هزيته ولازمن عملية في اقرب وقت …
_حمزة: تاع واش عملية ..
_نادين: تاع قلب .. ومالقيتش مين نجيب دراهم .. ماعنديش … ومكانش شكون نتسلف عليه … يبقى ولد خوك اكيد ماتسمحش فيه ..
_حمزة: اكيد مانسمحش فيه .. أما لكل شي ثمن …
سكت نسمع لكلامه واش راح يتليه .. اكيد راح يستغل نقطة ضعفي يكون ماصدق انو طحت بين يديه وعطيته فرصة يستغلها …
_نادين: واش قصدك …
_حمزة: نعطيك دراهم العملية وفلمقابل نتي … كل ليلة بمليون واش رايك …
حليت عينيا على وسعهم … صح نعرفه وقح …وانو يقدر يعمل كل شي .. أما مش للدرجة هذي …
حاولت مانعيطش حاولت نحكي ببرود ونقنعه بأي طريقة بلاما نخسر معاه فللهدرة ….
_نادين: رآه ولد خوك .. صغير شادخله بينا … سلفني ونردهملك ..
_حمزة: من وين ترديهم … نعرف عملية القلب غالية … يعني حتى ونعطيك وتحبي ترجعيهم راح نستناك عام ولا كثر .. تعرفي ظروفك كيفاه .. وزيد ساهلة .. احسبيها علاقة عابرة وقت تكملي دراهم لي تحتاجيهم ماعادش تجيني … وماعادش ندور بيك ..
علقت عليه نزلت تليفون نحاول مانتهورش .. ممكن اذا بقيت نحكي بشوي يقتنع .. هو املي الوحيد ماعندي حد نتسلف عليه .. جبل مستحيل يقدر يلحق يجيب دراهم…
بقيت نفكر ونفكر .. مكانش حل … رجعت تليفون لوذني نحكي ..
_نادين: اعطيني وقت نخمم ..
علقت عليه ورجعت مشيت جيهة ولدي لي قاعد يلعب بلاما يعرف واش داير بيه … قلبي واجعني عليه .. صعيبة تشوفي ولدك قدامك قطعة صغيرة مزال ماشافت فلحياة والو مريض بشي كبير .. انا ام ..واي ام لازم تكافح على جال صغارها لآخر نفس … 20 ليلة راح نحاول نمحي أي شعور داخلي فيهم ونتعامل ببرود وخلاص ..وبعدها يخلاص الجحيم ويرجع ولدي بصحته …
رجعت هويت تليفون من جديد سجلت رقمه .. بقى يصوني فترة بعدها رد …
_حمزة: واش قرارك … بلا نقاش ..
_نادين: موافقة ..
_حمزة: مالا نبدو ليلة … راح نبعثلك لعنوان وين نستناك …
علقت عليه وكبست على تليفون بين يديا .. نزلت دمعتي … فلاخير هو ربح .. كرامة الإنسان ماتسوا شي قدام الظروف …
#نورااا🌹🌹🌹الحلقة 185:
وقفت مقابلة لمرايا .. نعدل في شكلي .. ونحاول مانبكيش .. كل شي يهون قدام ولدي … كملت جمعت خصلات شعري لفوق .. نزلت لبست في رجليا وكملت هزيت معطفي حطيته على كتافي .. وهزيت صاكي حطيت فيه غراضي لي نحتاجهم وتنهدت … كنت حكيت مع ريم تشد اياد عندها ليلة .. مانقدرش نهزه معايا لنفس لبلاصة لي راح تشهد على خيانتي لبوه ..ونزولي عن مبادئي لي طول عمري محافظة عليهم …
حليت لباب ونزلت … كملت طريقي لبرا .. كانت ساعة قريب 9 تاع ليل .. هو حكالي انو طاكسي راح تستناني برااا …
وهذا لي صار ركبت بلاما نحكي شي .. بقيت ساكتة نستنى وقتاش يخلاص هذا لكابوس .. مش ليلة لعشرين ليلة للقدام .. راح تنزف روحي لآخر رمق ونفس … حمزة ربح فلاخير ..وانا طلعت خاسرة …
كبست على صاكي بين يديا ندعي انو كل شي يفوت كلحلم ونفيق منه ونلقى روحي في سريري جنب ولدي مرتاحة …
وقفت طاكسي أخيرا قدام اوتال اول مرة نشوفه .. بلعت ريقي خاصة من نظرات مول طاكسي ليا .. نزلت بلاما نحكي شي .. ضربت لباب وتلفت نشوف بعينيا لي رجعو باردين وجامدين …
قدمت خطوات للداخل حتى لحقت .. بلوقت صونا تليفوني كأنو قاعد يتفرج عليا من لفوق وشافني بلي وصلت .. هزيت عليه نحكي ..
_نادين: الو .. وصلت ..
_حمزة: الغرفة 109 ..
علقت عليه وكملت نمشي .. نحس انو كامل عارفين انا علاه جاية لهنا ولواش جاية…
كملت طلعت فلمصعد حتى لحقت للطابق لي هو فيه .. خرجت نمشي حتى لحقت للغرفة المنشودة…
صكرت عينيا ورجعت فتحتهم .. قربت يدي من لباب دقيت حتى حل عليا .. قابلتني صورته المستفزة …
_حمزة: ادخلي ..
دخلت نحس فلنفس ضياق عليا .. بلاصة هذي تخنق فيا …
_حمزة: تحبي تشربي شي ..
_هزيتله راسي بلا نحكي ..
_نادين: خلينا نكملو بلخف لازم نرجع اياد وحده ..
قرب هز شاك في يده .. سجل عليه مليون وحطهلي على جنب يحكي ..
_حمزة: نشالله تكون ليلة ماتنتساش …
بلعت ريقي وانا نشوف فيه يقدم جيهتي …
حسيت بيده لي تحطت على خصري .. حسيت خواطري دارو .. راح نرجع صح … هز صباعه يحرك في شعري ورا … ورجع قرب طبع قبلة على خدي .. حليت عينيا على وسعهم نحاول اني ماننفرش منه .. راح نصكر عينيا ونغيب على الوعي ننسى أني هنا حتى يخلص واش قاعد يدير …
شوي شوي حسيته دزني فوق سرير .. بلعت ريقي وكبست على عينيا كثر ..
_حمزة: حلي عينيك ..
هزيتله راسي بلا بلاما نشوف ليه ..
_حمزة: حلي عينيك نادين .. ماتجهلينيش .. اذا حابة تتخيلي راجلك في بلاصتي مشي هاك تفاهمنا …
_حليت عينيا نخزرله … حسيت دموع تعبو في عينيا صح ..
_حمزة: كلما تتردي اتذكري انو شي هذا على جال اياد…
كمل غرس رأسه في رقبتي … حسيت روحي قاعدة تخرج … حاولت وحاولت اني مانعمل حتى ردة فعل أما ماقدرتش … دزيته من فوقي .. نحاول نرد لنفس …
_حمزة: واش صرا … اذا عارفة روحك مشي واجدة علاه جيتي …
_هزيت صباعي حطيتهم على رقبتي نمسح في اثاره لي تغرسو فيا … ورجعت وقفت ..
_نادين: ماراحش نقدر .. لا ليوم لا غدوة.. لا لي بعدو … ماراحش نقدر …
_جيت ماشية كبس على يدي يحكي ..
_حمزة: راح تندمي صدقيني .. مشي انا لي تلعبي معايا …
فكيت يدي منه ومشيت حليت لباب وخرجت نجري ..
#نورااا🌹🌹🌹الحلقة 186:
حبست اول طاكسي عرضني ورجعت للدار … نزلت قدام لحومة بامتار وكملت نمشي … اول مادخلتلها لمحت شوي رجال قاعدين بعيد بقاو يخزرولي كأنو شككو فيا .. وبقاو يتمتمو .. عندهم الحق شكون ترجع فلوقت هذا من ليل بهذا الشكل .. طلعت نجري للدار .. وهويته تليفوني عيطت لريم .. خفت نطبطب عليها تشوفني امها ولا جبل …
_ريم: واه نادين ..
_نادين: اياد واش يدير ..
_ريم: راقد ..
_نادين: راح ننزل لعندك … مديهلي …
علقت عليها ورجعت نزلت بشوي حتى لحقت لعندها خرجت واياد في حضنها راقد ..
_ريم: من قبيل راقد … اذا فاق زيدي رضعيه …
تشكرتها وهويته ولدي في حضني ورجعت لداري صكرت لباب وقعدت على سريري نخزر لولدي … دوك ضيعت فرصتي مع حمزة .. راح نستنى جبل … ممكن كلامه يطلع صح ويقدر يعاوني … ولا مرة خلف لي كلامه …
خليت اياد فلسرير راقد ومشيت للدوش .. نحيت ثياب العهر من فوقي ووقفت تحت لما مغتسل من كل أثر حطه عليا … بقيت نفرك في جلدي وكل بلاصة تسللت يده ليها…
جبت ساعة وانا نغسل حتى جلدي نفسخ .. هزيت لمنشفة حطيتها فوقي وخرجت .. مشيت طول لبست بيجامتي ..وحضنت ولدي رقدت جنبه براحة …
#نورااا
فقت صباح مع ساعة 11 تاع صباح .. اياد كان جنبي يلعب .. شفت مع لوقت ورجعت هزيت راسي دايخة … شديت راسي بيديا وكملت وقفت بلاصتي …
نسمع في صوت دقات على لباب .. مشيت حليت نلقاه راجل غريب ..
_نادين: خير .. تحتاج شي خويا ..
_نتي نادين صح مش غالط ..
_نادين: واه تفضل ..
_يعني راني فلمكان الصح .. واش رايك ساعتين بمليون … ونعرف ناس يقدرو حتى هوما يدفعو بلمليون للساعة… من صدمتي صكرت لباب في وجهه بلاما نحكي .. معنتها هذا كان تهديده …
فقت بتليفوني يصوني مشيت نجري هزيت عليه ..
_نادين: يا كلب …واش حاكي عليا ..
_حمزة: حبيت نقصر عليك الايام … نعرف بزاااف حكيتلهم عليك .. اذا تلاقيتيهم تجمعي دراهم في نهار ..
_نادين: الله لا تربحك … الله يجيبهالك .. واش عملتلك انا ..
_حمزة: ستحقرتيني .. وذليتيني .. كأني شي مقزز قاعدة تتلمسي فيه .. دوك ذوقي شوي من لي ذوقتيهلي ..
علقت عليه راح نهبل في عقلي ..
مشيت نجري طليت من شباك نشوف هذاك راجل إذا مشى .. شفته واقف يحكي مع جماعة من لحي وينعتلهم في داري … حسيت وجهي صفار .. سمعتي راح تتشوه فلحومة هذي … اكيد
مشيت حضنت ولدي وصكرت لباب من كامل الاقفال … وشديت بلاصتي … حد ماراح يفهمني .. وحد ماراح يعطيني لحق خاطرني مرآة وعايشة وحدي … مكانش سند ومكانش عائلة … هذا واقع لمراة في مجتمعنا الخاضع لعاداته وتقاليده .. اول غلطة أصابع الاتهام تتوجه للمرأة لأنها الفتنة لي تمشي على الارض وين ماحلت خلفت وراها خراب .. على اساس الراجل ضحيتها مشي الجاني عليها …
#نورااا🌹🌹🌹الحلقة 187:
تعدو ثلاث ايام جبل كان غايب فيهم ..ونادين في دارها ماخرجتش .. رجعت تخاف حتى من خيالها كل مرة .. يجي حد يدق لباب يحكي كلام ويمشي .. سمعتها خربت فلحومة ..ورجعو كامل ينعتوها ب #عاهرة_الحي … حتى رجال من لحومة رجعو يمشو لدارها ووقت ماتحلش يسبوها ويمشو … حاولت انو ماتنهارش وشي .. حمزة الكلب بقى كل مرة يضايقها … واخر شي قرر يسلبها الشي الوحيد لي يخصها .. وحبها هذي لمرة هي لي تجيه تتذلل …
مع نص نهار سمعت طرقات على لباب .. ماحبتش تمشي شكون خاطر سيناريو كل يوم باين .. أما حست طرقات تاع حد جاي على جال شي خلاف .. قربت تشوف شكون … لمحت مرآة واقفة ..
حلت عليها مستغربة ..
_نادين: اهلااا… شكون ..
_انتي مدام نادين صح ..
_هزتلها نادين راسها ..
_نقدر ندخل ..
حلتلها لباب دخلت ..وثانية بقات تخزر مع دار تتفرج عليها … حتى انو عملت جولة كاملة تتفقد فلحاجات لي فيها ..
_نادين: نقدر نفهم واش تعملي …
_انا من دار رعاية الأطفال … وصلنا تنبيه انو طفلك هنا يتعامل معاملة مشي مليحة ..وأنك ام مهملة .. حتى انو قبل مانجيك سألت عليك فلحي وللاسف الاخبار لي سمعتهم عليك سيئة ماتبشرش بلخير ..
_نادين: كيفاااه … وشكون لي شكالكم مني ..
_عايلة راجلك سابق رافعة دعوة حضانة ضدك .. اذا طلعتي صح ام سيئة راح نضطرو نمدو لحضانة لعائلة راجلك … مدام هي اسبق فلشي هذا .. احسن مايتحط في دار الرعاية …
_نادين حست لرض لعبت بيها … تاع الصح ماتوقعتش الموضوع يوصل هنا .. هي قصداته يعاونها لقاته ستغل نقطة ضعفها احسن استغلال …
مدتلها لمراة هذيك ورقة تحكي ..
_وقعي هنا مدام …
شافت نادين مع لورقة تقرا فلمعلومات لي فيها … وركزت على أهم سطر .. أنها أرملة .. وفلحالة هذي طفل بلا أب يضطرو يمدون لعايلة زوجها …
_علاه نوقع … لكلام هذا كذب وحد ماعنده حق يهزلي ولدي ..
_سمعتك سيئة مدام .. سمعنا انو ولدك مريض يحتاج يتعالج … وانتي مشي قادرة توفريله العلاج … وهملتيه وعندك علاقات مشبوهة …
_نادين: معليش تخرجي ..
_حطتلها ثانية بطاقتها تحكي ..
_هاي بطاقتي تقدري تتواصلي معايا …
خرجت ثانية وصكرت نادين وراها لباب ورتمات في لرض مصدومة … يعني فوق كل مشاكلها رجع مشكل جديد تحط في وجها … مستحيل تسمحلهم يهزو ولدها .. من حرارتها حلت لباب وخرجت للحومة هذيك تشوف ليهم وتعيط ..
_نادين: الله لا تربحكم ..واش عملتلكم انا .. شي نهار اذيت حد فيكم .. حتى تقررو تشوهولي سمعتي وتخلوهم يهزولي ولدي .. احكو … بقاو لي لتم يتفرجو عليها وخلاص حد ماحكى شي حتى نطق واحد ..
_لاعبتها علينا محترمة .. شفناك بعينينا راجعة نص ليل ..وزيد راجل نازل من عندك وكل يوم واحد … سميحة سمعت الحس خرجت كل واش كاين نصدمت .. ونفس شي مع لباقي … خيرة من حسرتها على بنتها وزيد من يوم هربت وهي قاعدة في دار خالد ماحبتش تخرج شي خلاها تحشم وماتقدرش تبين وجها قدام الناس .. مرة تقول أنا غلطت مرة تقول عملت الصح … بقات حتى هي تشوف لنادين لي تحت …
_نادين: علاه اي شي تسمعوه صح .. واش عملتلكم … واش راح يصرا إذا فكولي ولدي …
بلوقت قرب واحد منها تلمسها بطريقة مشبوهة وخلاها مصدومة ..
_نتي حبيتي تخدمي مع لي يمدولك بلمليون حنا لي ماعندناش ماعجبناكش تستاهلي …
بكشت بلاصتها مشي فاهمة واش صرالها من شوي .. وحد ماحكى .. غير أنها سمعت صوت ارتطام حد في لرض .. وبعدها يد نحطت جبدتها ورا .. وريحة تعرفها مليح ..من اول صدفة جمعتهم مزال ماتبدلتش … ملاككها الحارس .. لي يحضر في كل وقت تنحط في مشكل ..
#نورااا🌹🌹🌹الحلقة 188:
نادين تحكي ::
بقيت واقفة وراه .. متخبية بلاما نزيد حرف معاهم .. كأنو اخيرا لقيت الذرع الحامي ليا ..وحد ماراح يقدر يوصلي ..
_جبل: واش قاعد يصرا هنا .. هبلتو نتوما .. حنا من وقتاش نعملو في ناس حومتنا هاك .. انا لي مأمنكم في ما وختي .. نلقاكم تعملو هاك …
_شفت واحد قرب منه يحكي ..
_حد ماعمللها شي .. هي لي عملت .. هي لي رجعت تخدم عاهرة مقابل دراهم … حنا ماغلطناش معاها مشينا بدراهمنا عندها وهي قفلت بابها في وجههنا ..
شفته سكت كأنو مافاهم والو ..وصح خاطره غايب من مدة … أما رغم هاك صدمني كلامه وهو يدافع عليا ..
_جبل: شفتوها بعينيكم .. سمعتوها اقولكم ارواحو عندي وخلصوني ..
سكتو كامل … وشي لي خلاهم يهبطو ريسانهم ويعاودو حساباتهم ..
_شديت فيه بيدي وقربت منه نحكي ..
_نادين: جبل الله يخليك راني في مصيبة … خلينا نطلعو ..مايهمنيش واش بفكرو ليا .. يكفيني انك نتا مصدقني ..
شاف ليا بنظرة باردة خلتني ندخل بعضي ..ورجع جرني وراه .. من بعيد لمحت بشرى لي واقفة تخزرلنا … بعدها عطاتنا بظهرها ورجعت دخلت للبناية لي عايشة فيها ..
في طريقنا لداري خرجت سميحة في وجهنا تعيط على ولدها …
تخبيت منها وراه … وهو كمل جرني لفوق بلاما يرد عليها ..
دز لباب دخل ودخلت وراه صكرته نشوف ليه ..
_نادين: راح يهزو ولدي مني ..
_جبل: مشي قتلك صبري راح نجيب ر# دراهم .. علاه رايحة تحكي معاه ..
_دخلت بعضي .. وعملت روحي مشي فاهمة ..
_نادين: واش قصدك ..
_جبل: راكي فاهمتني على واش نحكي … عيطلي ليوم وستفزني .. ماكنتش راح نصدقه لو انو مشي رسلي تسجيل لهدرتك معاه .. هبلتي نتي ..
نهرت في بلاصتي ورجعت نبكي ..مالقيت واش نحكي ..
_نادين: صح غلطت وقبلت أما والله لا عملت شي .. وهذا لي خلاه يحقد عليا ويسلط رجال عليا كل يوم يجي حد يدق بابي ….
_مشى جبد لكرسي قعد عليه … وقابلني يحكي ..
_جبل: واش لمصيبة جديدة ..
_نادين: راح بهزو ولدي مني .. عائلة راجلي رفعت قضية ضدي .. انو ام مهملة … ودوك سمعتي رجعت سيئة حد ماراح يصدق انو ماكنتش نعمل علاقات …
_جبل: صحة خليني نفكر ماتبقيش تبكي .. راكي تشوشيني …
سكت وقعدت في لرض ضامة رجليا لصدري ونبكي بصمت ..
_جبل: عايلة راجلك راح تاخذ طفل خاطر هوما الأحق بيه بعدك … معنتها باش نتي تقدري تضمني حضانة ولدك وتثبتي انو الإشاعات لي طلعت عليك غلط لازم تتزوجي ..
_نادين: كيفاه عرفت انو هذا الحل ..
_جبل: قريت محاماة ..
نصدمت خاطر حطيته مش مكمل قرايته اصلا ..
_نادين: كيفاه ندير .. من وين نجيب راجل نتزوج بيه …
_سكت يخزرلي هاز حاجبه لفوق …
_جبل: واه صح مكانش راجل .. فلغرفة هذي كاين غير نادين وانا غير مرئي ..
_نصدمت من كلامه ورجعت حركت شفافي ..
_نادين: كيفاه .. نتا .. انا ونتا ..
_جبل: مكانش حل غيره .. اذا تحبي نتي تفقدي ولدك انت مانحبش ينضيعه .. اياد يهمني ..
_سكت نخزرله مترددة … تذكرت كلامي اول مادخلت للحومة هذي … لو يبقى هو الوحيد على وجه أرض مستحيل نقبل تكون عندي علاقة بشخص كيفه دعوة شر ..
دوك ساعة دارت ولقيت روحي مضطرة نقبل بلي نعته بدعوة شر ونتزوجه …
هويت صباعي نمسح في دموعي ..
_نادين: زواج مؤقت ..
_جبل: زواج على ورق … وقت تحبي تطلقي نطلقك ..
_سكت نخزرله وبعدها شفت لاياد… على الاقل هذا الحل احسن من لي قترحه حمزة … هزيتله راسي نحكي ..
_نادين: موافقة ..
#نورااا🌹🌹🌹الحلقة 189 :
نادين تحكي :
اول ماطلع صباح .. هزيت روحي تجهزت ومديت اياد لريم بلاما نحكيلها لوين ماشية …
ستنيت جيل مدة حتى خرج وعيطلي ننزل .. نزلت عنده وخرجنا مع بعض .. شد طاكسي ومشينا لوين راح نوثقو زواجنا …
دخلنا مع بعض … وبقينا نستنو شوي لمحت خالد ورانيا داخلين … ماصدقتش نضت نجري حضنت رانيا ..
_نادين: راكي مليحة ..
_رانيا: هيه مليحة .. رفعت قضية خلع على الكلب هذاك وراح نرتاح منه باسرع وقت ..
_نادين: الحمد لله ..
_رانيا: راح نشهدو لعرسكم … فلاخير راح تتزوجيه .. تشفاي على كلامك تاع قبل … مانقبلش بدعوة شر ..
_نادين: ههه دعوة شر نسحبها غلطت في حقه .. طلع راجل .. أما زواجنا على جال اياد من بعد نتطلقو …
_رانيا: تعرفي انو يبغيك ..
_نادين: كيفاه ..
_رانيا: نتي غبية .. راهي واضحة انو يبغيك .. هذا كامل .. جبل لي منحي فكرة زواج من راسه ليوم قاعد يتزوج فكري شوي …
بلعت ريقي وتلفت نخزرله من بعيد قاعد مع خالد يحكي ويضحك .. كأنو فرحان …
سكت وقربت منه قعدت جنبه وقعد خالد ورانيا مقابلينا … شوي ودخلت ريم ثاني ..
_جبل: قربي ريم ..
_نادين: شفتها هازة اياد وقربت جيهتنا …
حط الكاتب الدفتر قدامنا باش نوقعو .. وقع جبل هو الأول .. بعدها مدلي القلم … بلعت ريقي نخزرله هزلي رأسه ..
كملت وقعت حتى انا .. بعدها وقع خالد وريم ورانيا كشهود…
وهكا تزوجت انا وجبل … مانعرفش واش راح يصرا من بعد .. أما لي يهمني فلوقت الحاضر ولدي وبس ..
#نوراااا
سميحة كانت فلكوزينة وقت سمعت دقات على لباب .. راحت تحل تلقاها نورية ..
_نورية: يا سميحة اجري … ولدك .. ولدك شافوه في دار العقد .. هو ونادين … خدمة أمينة الشوافة ماجابت حتى نتيجة …. توخضتي في ولدك ..
سميحة من صدمتها بقات واقفة وصايي وثانية زفت لخبر في وجها وعطات ريح لرجليها…
_ساعة ولمحت ولدها داخل ونادين جنبه … بعدها وقف يحكي ورانيا وخالد وراه ومعاهم ريم لي هازو صغير …
_جبل: انا ونادين تزوجنا ليوم … لي نلقاه خمم غير يشوف ليها راني نقطعله رأسه …
حط يده في يدها وتبعاته هي … اول ماقربو من من لمبنى عرضتهم سميحة لابسة جلابتها تعيط ..
_سميحة: انا وين … انا وين مين رجعت هذي لي ماتسواش قبل مني .. تزوجتها بلا رضايتي .. وفوقها جاي تبرح …
_جبل: مااا …
_سميحة : يا انا يا هي … دزاته وخرجت ..
نادين حست روحها حابة تبكي بسباب لي عملاته .. حاولت تجبد يدها منه كبس عليها يحكي ..
_جبل: خليك … كبس على يدها وجرها وراه دخل بيها لغرفته ولحقتها ريم مدتلها اياد ..
_نادين: راح نبقو هنا ..
_جبل: راح تبقي هنا واه .. دارك هذيك ماعادش ترجعيلها … هكا وقت يرجعو يحوسو عليك يعرفو انك تزوجتي ..وحد مايقلقك …
_نادين: مانحبش نضيع علاقتك بامك ..
_جبل: مااا نعرف كيفاه نرضيها ماتخمميش ودوك خليك مع اياد … بينما كملت جبت دراهم نعملوله العملية ويرتاح …
هزتله راسها وشدت ولدها بلوقت سمعو صوت بشرى برا تعيط وتضرب على لباب …
#نوراااا🌹🌹🌹الحلقة 190:
حل لباب عليها وهجمت عليه دزاته بقوتها تعيط ..
_بشرى: فلاخير تزوجت .. ونادين لي كنت تقولي قاعدة تتوهمي … سمحت فيا ..
_جبل: ماوعدتك بشي … وقتلك من اول ماتطمعيش .. انا عاونتك وخلاص ..
_بشرى: يكثر خيرك … انا لي ضيعت وقتي عليك … بصح واش لفرق بيني وبينها حتى هي طلعت عاهرة كيفي … ماكنتش نعرف انك تحب العاهرات …
كبس على وجها ودزها مع لحيط يحكي ..
_جبل: راح تهزي روحك وتمشي من هنا قبل لا نعمل حاجة فيك … انا مشي مجبور نمدلك مبررات لاي شي ..
_بشرى: تهنى راح نمشي … أما صدقني دعوتي راح تخرج فيك
دزاته وخرجت تمسح في دموعها .. مابقاتلها قعدة فلحومة هذي … مشات هزت غراضها وخرجت كيف مادخلت .. ماتعرفش وين تمشي ولا لوين تهرب .. أما مستحيل تبقى دقيقة هنا ..
نادين ماعرفتش انو زواجها بجبل راح يخلق حرب ..
بقات في غرفته عالقة وخايفة أمه تهد عليها تعمللها حاجة .. شوي وسمعت صوت لباب وقت دخل …
صكره وشاف ليها يحكي …
_جبل: اذا تحبي تخزين غراضك وغراض ولدك راح نفرغلك جانب من خزانتي ..
_نادين: جبل .. مشي تسرعنا ..
_جبل: اياد سبق ..
هزتله راسها ومشات طلعت لفوق تجيب غراضها وخلاته وراها يفرغلها في جانب من خزانته بينما ترجع .. تبسم يحس في روحه فرحان من داخل أما مش قادر يبين قدامها .. صح اياد يهمه أما مايكذبش ويقول انو مافرحش بلقدر لي جمعه بيها اخيرا …
ليلة هذيك تعدت طويلة .. جبل خلالها لغرفة هي وولدها براحتها مدامها اول ليلة مايحبش يضايقها ومشى رقد فلصالون بعدما تأكد انو أمه عند نورية بايتة …
#نوراااا
تنهدت رانيا بعدما سمعت قرار المحكمة وانو خلاص رتاحت من تامر وجه الشر .. في نفس الوقت كان خالد خدم كواعطه كامل ..وكمل هز أملاكه لي رجعو باسمه قانونيا .. حتى انو نصدم كيفاه قدر بين ليلة ونهار يربح اليانصيب … أمه رتاحت اخيرا …
خرج وشد في يد أمه ..
_سكينة: دوك وقتنا حتى حنا نعيشو … نشالله هاك نكون عوضتك على كل نقص عشته ولدي …
قرب باس راسها وهز تليفونه يعيط لثانية لي كانت خارجة من المحكمة مع امها وبوها …
رانيا: رجعت حرة …
تنهد براحة يحكي ..
_خالد: خمس دقائق ونكون عندك ..
شد طاكسي ومشى هو وامه ليهم … اول ما نزل لمحته واقفة من بعيد خصلات من شعرها يلعب بيهم الريح ..
مشى يزرب جيهتها سلم على بوها وبقى يخزرلها … رغم كلشي عنده دخل فلي صرالها .. أما دوك لي يهمه انو رانيا تسمحله وتكون ليه ويبدأ معاها من جديد ..
قربت سكينة تحكي مع خيرة ..
_سكينة: ليوم ولدي قدر يرجع كنيته لي فقدها سنين ..
هزت الأوراق في وجهم تحكي ..
ورانيا هبطت راسها حشمانة من لي عملاته امها قبل ..
_سكينة: ودوك خيرة ولدي يناسب بنتك ولا لا … رآه ابن عائلة ..
_خيرة: سكينة لي صرا صرا .. مانقدروش نبدلو لي فات .. مدام لولاد يحبو بعض .. ماعنديش مشكل .. غلطت صح .. أما أنا تم كنت نحوس لصلاح بنتي ..
_سكينة: كيما قلتي لي فات فات ..ودوك قوليلي راح نبقو واقفين هنا .. خلي نمشو نقعدو ونتفاهمو ..
_خيرة: خلي رانيا تكمل عدتها وأرواحو خطبوها وقابلة بكلش ..
شافت رانيا لخالد فرحانة وقربت منه تحكي ..
_رانيا: امي راح نرجع مع خالد .. تقدرو ترجعو بلا بيا ..
هزت لها امها راسها وشافت لخالد تحكي ..
_خيرة: دير بالك عليها ..
_خالد: بلاما توصي ..
مشى معاها شدو ورجع شبك يده مع يدها يحكي ..
_خالد: فرحتي مانعطيها لحد ..
_رانيا: حتى انا .. تقول كنت عايشة في كابوس وتخلصت منه …
#نورااا🌹🌹🌹الحلقة 191:
نادين تحكي ..
تعدى شهر من وقت تزوجنا ماعرفتش كيفان نتصرف فيهم .. سميحة أمه رجعت للدار ومابقاتش تحكي معايا .. نهار الوحيد لي ضحكت فيه نهار ريم جاو خطبوها ناس عايشين … ماصدقت انو تهنت على بنتها … بعدها رجعت كشرت وماعادتش ضحكت في وجهي وانا عاذرتها .. جبل كل يوم يروح ويرجع فليل تاعب … ماحبيتش نسأله واش قاعد يدير .. عملية اياد بقالها اسبوع .. كلما نحاول نفقد الأمل نرجع نتذكر كلام جبل .. حمزة ماعادش دار بيا بعدما خسر قضية الحضانة والفضل يرجع لجبل .. يعني كانت فكرته انو نتزوجو وخرجت صح ..وهما ماعادش حد يقدر يبعد ولدي عليا … ليوم على غير العادة رجع جبل بكري للدار صباح .. كان مقلق شوي …
مشى للخزانة طول حلها وجبد دراهم لي وسطها .. تلفتتلي يحكي …
_جبل: هذو عشر ملايين .. لباقي راح نجيبهم ليلة …
_نادين: كيفاه…
_جبل: ماتحوسيش كيفاه .. المهم اهتمي بروحك وباياد … ممكن نتأخر ليلة …
شفته كيفاه نحى تريكوه غيره بلزربة .. وجبد فاست تاعه حطها فوقه .. وقرب من اياد باسه وتلفتلي يحكي ..
_جبل: ردي بالك على روحك ..
وقفته نخزرله تقول نودع فيه ..ورجعت قربت منه نحكي ..
_نادين: انا واياد نستنو فيك …
هزلي رأسه … وقرب حضني .. ماقدرتش اني نبعده خاطر حتى انا كان لازمني الحضن هذا منه … جبل رجع اماني فلحياة هذي … واي شي منه مارجعش يضرني بلعكس رجع راحتي … معاه نكون مرتاحة ونمشي مغمضة عينيا …
جبد روحه خرج وهز قلبي معاه وقلقلي معاه … خايفة تصراله حاجة حتى ماتجرأتش اني نقوله مين راح تجيبهم وكيفاه … بلعت ريقي ورجعت هزيت اياد ترضع فيه وندعي داخلي يكون كل شي بخير …
#نورااا
وصل فلاخير للبلاصة لي قروو يعملو فيها مصارعة الشوارع … يعني بلاصة هذي مايعرفوهاش كامل .. غير ناس لي تحب نوع هذا تاع المشاجرات ويتراهنو ولي يربح يهز دراهم .. جبل حضر قبل شحال من مباراة .. أما لمرة هذي غير خاطر لعب فيه دراهم كبار .. مش مليون ولا زوج عشرة .. وخصمه مشي ساهل …
مع طاحت ظلمة بداو … وقف مقابل لي راح يبدا يعارك فيه … ومع صافرة بداو. وهتافات ناس دايرين بيهم .. كل مرة يا أما ضربة تجي فيه ولا في خصمه … دامت مشاجرتهم ربع ساعة .. قدر خصمه يعطيه شحال من لكمة في وجهه وضهره .. أما رغم هاك جبل ماحبش يستسلم .. بقى يصارع لآخر دقيقة … حتى ربح .. وقدر اخيرا يتحصل على دراهم لي يقدرو يعالجو اياد لي رجع بمثابة ولده …
تنهد رتمى في لرض ..وثاني طاح في لرض غارق في دمه …
كمل هز روحه .. حط دراهم في جيبه ولبس فاست تاعه وكركر روحه .. يحس في جسمه مكسر كامل ….
شد طاكسي ومشى لحومته.. مقلق وقتاش يوصل ويقدر يستنشق ريحتها لي رجعت معبية غرفته … وصوت اياد لي يفرح كلما يشوفه …
#نوراااا🌹🌹🌹الحلقة 192 :
هزت ولدها ترضع فيه وشاردة كل مرة ترمي عينها فلوقت تشوف شحال ساعة … تقلقت خاطر مشي بلعادة يطول الوقت هذا كامل … كملت باست ولدها وحطاته في بلاصته بعدما رقد … ومشات قربت جيهة لمرايا تخزر مع وجها … مشي مصدقة انو هي في غرفته وزيد مرته … لو رجعت شهر لورا كانت راح تكذب وتقول مستحيل شي هذا يصرا … أما فلاخير صرا .. الظروف كانت أقوى منها ومنه … هربت منه الف مرة ومرة ودوك هي وهو في نفس لغرفة … تتنفس الهوا لي يتنفسه وتاكل من نفس الصحن لي ياكل منه .. رغم كل شي هو تحدى الصعاب وختار انو يتزوجها ويحميها من كل شي كان راح يضرها ومهما حاولت تردله جميله ماراحش تقدر … جبل كان أملها الوحيد بعد راجلها … من اول نهار صادفاته ومن اول مرة ساعدها كان لازم تتأكد انو ربي ختاره هو بلذات وحطه في طريقها ….
تبسمت ورجعت خزرت لولدها تدعي أنو كل شي يكون بخير هو قال انو راح يعاونها وراح يجيب دراهم لعملية قالها اوثقي فيا وهي وثقت فيه خاطره ولا مرة حكى شي وماعملهش … مزالها متذكرة الدنيا لي تقلبت وقت تزوجها ووقف معاها قدام أمه ورغم كلشي ماخلاش يدها … مافلتهاش ومارماهاش برا كيما غيره … شهر تعدى وهي كل مرة تقول راح يعمل شي غلط في حقي أما ماعملش حتى ستسلمت فلاخير وقتنعت انو وساوسها ماراح يوصلوها لوالو وجبل مستحيل يضرها خاطره راجل صح ….
مشات جيهة الشباك لي يطل على برا تخزر للحي … وقت لمحاته داخل للحومة … لمطر كانت بدأت تطيح بغزارة .. ضيقت عينيها فيه شافته يمشي بطريقة غريبة …
بلعت ريقها ومشات تجري حلت باب غرفتهم .. تعدت على صالون وين امه كانت راقدة خاطر لوقت وصل لنص ليل …
حلت لباب وبقات تستنى فيه .. حتى لمحاته طالع مع دروج هذوك مهبط رأسه … نزلت حافية لعنده .. جات تحكي أما وقفت مصدومة تخزرله …
_نادين: جبل ..واش صرا … شفتك مجروحة … ويديك …
_هزلها رأسه وكمل مشى جيهتها تركز مع لحيط .. حط يده على راسها يحكي …
_جبل: علاه مارقدتيش..
_نادين: كيفاه نرقد .. مشيت بلاما تقول وين رايح .. وزيد حالتك هذي ..
_تنهد ورجع تبسم يحكي ..
_جبل: غدوة نقدرو نعملو لاياد عمليته … قدرت نجيب دراهم ..
_حلت عينيها فيه مصدومة ..ورجعت قربت منه تحكي…
_نادين: كيفاه يعني … ماتقوليش ..
حطت يدها على فمها …
_نادين: سرقتهم …
_قلب عينيه منها ومشى دخل لحقاته لغرفته وصكرت لباب … شاف لاياد راقد ومشى للخزانة جبد ثياب نظاف .. وكمل دخل يده في جيب لفاست حطلها حزمة نتاع دراهم على جنب ..
_جبل: ماسرقتهمش … من وقت تزوجنا ولا مرة خليتكم تاكلو ماكلة حرام …
إذا معليش نرقد على سرير ليلة نحس في عظامي مكسرين …
هزت دراهم هذوك تخزرلهم وهو خرج … فاتت نص ساعة شافته دخل هاز منشفة حاطها على راسه ..وكمل قعد على طرف سرير يحكي ..
_جبل: علاه ساكتة …
شافها ماردتش … شوي وسمع صوت شهقاتها .. تلفت مفزوع ..
_جبل: واش كاين .. علاه تبكي .. اياد صراتله حاجة …
_هزت روحها مشات جيهته وقعدت على لرض وحضنت روحها تحكي …
_نادين: اكيد تعبت باش جبتهم .. من وقت دخلت حياتك ونتا تتعرض غير للحاجات لي مشي ملاح …
تنهد ونزل لعندها مسح خدها يحكي …
_جبل: بلعكس ..
هزت عينيها فيه ..
_نادين: كيفاه. …
_جبل: يعني بلعكس فرحان ..وزيد مش قلتي انو انا رجعت ملاككم الحارس .. هو صح شوي نتقلق منك مين تبقي تتصرفي على اساس راح نعملك حاجة وانو اي شي نعمله عندي هدف وراه … أما رغم هاك فرحان بوجودكم ..
_عضت شفتها تشوف ليه ببراءة … سكت يخزرلها مع عتمة لغرفة … بعدها بعد عينيه من عليها ..
هزت يدها حطتها تحت لجرح لي في شفافه وكملت تحكي …
_نادين: حنا لي فرحانين انك في حياتنا صدقني …
مشات هزت مرهم وقربت حطتله شوي تحت شفافه … وكملت تشوف ليه …
_نادين: وين متضرر خلي نحطلك …
هز حاجبه مستغرب … وقرب شد لمرهم من يدها يحكي …
_جبل: خلي دوك ندهن وحدي … مانحبش نتعبك …
هزاته منه تحكي …
_نادين: هذا اقل شي نقدر نعمله …
هزت يدها حطتها على تريكوه هزاته لفوق وهو طاوعها فلشي لي تعمل فيه …
شافت لظهره فيه كدمات مع لوشم مشي واضحين. … شوي جروح في رقبته …
قربت تدهنله نفسها يضرب على ظهره … صكر عينيه يحاول يتخيل اي شي غير أنو يديها قاعدين يلمسو فيه ….
#نورااا🌹🌹🌹كملت هزت يدها من رقبته تدهن وكل شوي تنفخ … حس بحرارة سرات في كامل جسمه … مارجعش حاس بلالم شي واحد يحس بيه وهو قرب نادين والنار لي شعلتها فيه نادين بدون قصد ولا بقصد ….
رجعت قابلاته ..وهزت لمرهم تدهن في صدره …. حل عينيه فيها وقت قابلاته … هز يده رجع خصلات من شعرها ورا وقرب منها … شافت ليه راح تحكي بعدها سكتت …
هز يدها لي قاعدة تدهن بيها شابك صباعها مع صباعه … ورجع قرب منها …
_نادين: جبل …
_جبل: علابالك مارجعش عندي قدرة تحمل كثر …
_نادين: واش قصدك …
_ جبل: لو نحكيلك واش قصدي ممكن تهربي …ولا تخممي اني نستغل فيك …
_بقات تشوف ليه ونزلت عينيها خزرت ليده لي كابسة على يدها … ورجعت طلعت عينيها فيه …
_نادين: تعرف واش … حتى انا حابة نتبع مشاعري وصوت لي داخلي … ليلة بلذات حابة ننسى انو كاين حدود وهمية بينا …
هز حاجبه لفوق مستغرب من كلامها … قربت منه … ورجعت تحكي …
_نادين: نظن صار وقت نتقبل واقعي …
مفهمش كلامها …ولا ممكن فهم أما حب يتأكد كثر … دوك يا يجازف ويقربها ويستنى العواقب ولا يبعد من اول طريق … وهو لو حب يختار فلخيار الاول هو الأحسن بلنسبة ليه …
عدى لسانه على شفافه …رغم الألم لي يحس بيه في كامل جسمه … أما رغم هاك فضل انو مايضيعش الفرصة هذي .. إما ليلة تكون نقطة تحول في علاقتهم ولا راح يبقو طول عمرهم في نفس لبلاصة هو وياها …
هز يده حطها ورا راسها وغلغل صباعه في شعرها ..وقربها منه حتى تخلطو أنفاسهم … عدى خده على خدها … وهي بلوقت صكرت عينيها وكبست بيديها زوج على لغطى نتاع سرير … مش حابة تتراجع ..
لحظات وحست بشفافه لي تحطو على شفافها … حست بيه وقت حبس يستنى فيها واش راح تدير ووقت مالقاش اعتراض منها توغل وسط ثغرها كثر وكثر … كأنو واخيرا وصل للنعيم لي كان قريب وبعيد في نفس لوقت … لحظات وتجاوبت هي ثانية معاه وقت عدت يدها على صدره وقربت جسمها منه …
#نورااا🌹🌹🌹الحلقة 193 والأخير 🔥🔥🔥
(الحلقة فيها مشاهد زعما +18 للي مايحبش يقرأ 🤐)
جبد روحه منها … وهز يده يمسح على وجها وهي تخزرله…
_جبل: ليوم للحظة حسيت دقات قلبي راح يوقفو .. صوقتهم بدأ يخف مع لوقت … حتى اني كنت راح نستسلم في نص لعبة … أما طول وقت تذكرت اني خليتك ورايا نتي واياد .. رجع يضرب بقوة …
هز يدها حطها على صدره يحكي ..
_جبل: من اول نهار صادفتك فيه ضرب هاك وسط ضلوعي … تقلقت منك وحاولت اني مانبقاش نعرض طريقك .. أما كنتي ديما تخرجي في وجهي … يا اما طايحة في مشكل .. يا اما تسلبيلي عقلي … وتسارعي من دقات قلبي … كيما قاعد يصرالي دوك ..
بقات ساكتة تشوفله .. تحس في كلامه يرن داخلها .. مع عتمة لغرفة وصوته لي قاعد يخرج بطريقة سلسة حست روحها ضعيفة … ومش قادرة تتحمل كثر … شهر معاه كان كافي انو يخليها تتعود على وجوده في حياتها .. قدر يكسب ثقتها ومش بعيد راح يكسب قلبها …
_نادين: وقت مات وليد كنت قطعت الامل انو حياتي راح تستمر … وقت جيت للحومة هذي ماكنت نعرف حد فيها … أما نتا خرجت في طريقي .. خليتني مانحسش بالغربة .. خليتني ننسى اني دخيلة ولازم نخاف … انا مانعرفش واش اسم علاقتي بيك … أما نظن شي أسمى من الحب .. الاحترام والثقة الكبيرة .. هذي علاقتنا … لو نتا قبلت تبقى جنبي طول لعمر ماعنديش اعتراض .. اذا مشاعرك حب جيهتي .. رغم انو لكل قالو جبل يحبك غير نتي مش فايقة.. مستعدة نتقبلهم .. مش خاطر قاعدة نردلك في دينك … أما حتى أنا حاسة بشي داخلي ممكن مع لوقت نعرفه … وصوت لي داخلي يقولي كملي مع جبل وانتي مصكرة عينيك …
هز حاجبه لفوق يخزرلها …
_جبل: يعني اذا تلفت ماراحش تمشي تفركي جسمك …
ضحكت وهزت يدها حطتها على خده تحكي ..
_نادين: انا لي قاعدة نلمس فيك دوك مش شايف…
هز يده حطها تحت تريكوها ..وكمل هزه لفوق نحاه يحكي ..
_جبل: مالا خلي نسكتو دوك .. ماحاب نسمع حتى شي .. خلي نتبعو مشاعرنا وخلاص …
هزتله راسها ..ووجها رجع حمر … مشي مصدقة لي تعمل فيه …. يا اما هرموناتها تلخلخو ولا جبل يعرف كيفاه يلعب بعقل المرأة وشهوتها …
حطها تحته وجى فوقها ( رآه جايني ضحك 😂😂😂 بصح معليش خلي نكمل )
هز يديها زوج لفوق ..ونزل ببدنه فوقها .. كمل يبوس فيها في شفافها .. وهي ذايبة تحته ماقادرة تعمل حتى رد فعل .. مشاعرها ماشي وتقوا .. خايفة تبدأ توصل لذروتها معاه وتفضح روحها انو مستمتعة بلشي لي يعمل فيه من وهو مزال حتى مابداش … مالا لي جاي واش يصرا فيها …
كمل نزل لرقبتها وهي مصكرة عينيها .. وتقصد انو يمرر شفافه على كل انش من جسمها باش اذا فكرت غدوة تمحي اثاره عليها ماتلقاش من وين تبدا …
فلوقت لي هبط حمالة صدرها شهقت .. وجبدت يديها تخبي في صدرها …
_هز عينيه فيها يحكي بشوي ..
_جبل: واش صرا ..
_نادين: شي ..
هز يديه حطهم على يديها نزلهم وكمل لي يعمل فيه ..وهي هزت راسها لفوق مستمتعة وقررت انو تفرغ راسها من توتر … وتعيش لحظة معاه …
لحظات وحست بيديه وقت نزلو على نصها تحتاني .. بعدها هبط واش كانت لابسة كامل .. وجها تعصر .. وماقدرتش تتحمل كثر …
_نادين: جبل …
_جبل: هممم..
_نادين: وقت نخلصو لي نعملو فيه .. الله يخليك أفقد الذاكرة ..
ضحك على كلامها وكمل شبك يديه مع يديها … وقت وصلت لحظة التحامهم قرب من وذنها يحكي ..
_جبل: امي جنبنا فلصالون … نخاف تفيق بينا .. تقدري تتحكمي فيهم .. ( مايفهموني غير لي عايشين مع اهل رجالهم 🤧🤧)
شافت ليه وجها حمر … حست باحراج كيفاه متأكد انو راح يطلعو أصواتها …
كبست على شفتها وقت حست انو خلاص راح يوصلو لنقطة النهاية … كبست بيديها على لغطى .. وكمل هو ختم التحامهم .. مع صوت أنفاسهم للزوج .. وانينها لي بقى يخرج رغم انو حاولت تمنعه … للحظات حست روحها وصلت لذروتها … وشوي شوي سترخت وحست بنشوة ممكن هذي اول مرة تحس بيها … عدت لسانها على شفافها وصكرت عينيها وقت حست بيه رقد جنبها ولف يديه عليها ..
_نادين: راح يكون كل شي مليح صح ..
_جبل: ماتخمميش … غدوة نعملو لاياد عمليته … وبعدها نرجعو نكملو حياتنا وين وقفنا .. ومدابيا نعرف واش حقيقة مشاعرنا جيهة بعض .. خاصة نتي ..
_تبسمت وقربت يدها حطتها على خده تحكي ..
_نادين: دوك تفهمت علاه بشرى لحقاتك لهنا … لي يقرب منك يعرفك صح على حقيقتك … نتا احلى صدفة صرات في حياتي … ولو زمان رجع ورا كنت كررتها من جديد …
_جبل: هذا اعتراف ولا واش ..
_نادين: اممم مانعرفش …
قرب حضنها وصكر عينيه … وهي ثانية لاول مرة تحس روحها راقدة بلاما تزيد تفكر في شي … تأكدت انو الحياة صح تسرق منك أما فلمقابل تعطيك حاجات كثر .. لو انو نوقفو في نقطة وحدة ونبقو نتحسرو على لماضي راح نضيعو سنين من حياتنا على الفاضي … واهم شي الإنسان يعرف انو المكتوب ليه من عند ربي مامنهش هروب .. وانو لحاجات لمليحة قدامنا غير حنا نتغاضو عليها ونصكرو عينينا …
نادين وجبل كانت قصة من الالف القصص لي ممكن نصادفوهم فلواقع .. بدأت بصدفة ..وين كانت نادين محطمة ومنهارة وبائسة من الحياة ..وجبل لي حياته كانت فارغة مافيهاش طعم عايش وخلاص .. جمعهم القدر مع بعض وعطاهم فرصة انو يعيشو حياتهم بتفاصيلها … علاقتهم نبنات على مسمى واحد #الثقة و #الاحترام …
#نادين ❤️ #جبل
#عاهرة_الحي
#نوراااا🌹🌹🌹🌹🌹
#النهااااااااية 🥰

اترك تعليقا