Skip links

قصة : منقذي الاسمر ج11

 523 عدد مشاهداات

🌻 منقذی الأسمر 🌻
✍بقلم الهاویه …….🌷ندی العمر 🌷
❤ومسااعده ……🌼کوثر اجرعام🌼
°•°•°•°•°••••••• الجزء 226 ••••••°•°•°•°•°

فی عز نعاسو فاق علی الهذیان تاع سهیله بکلمات مبعثره من هناا ومن هناا…مره تگول “باک هاداک اعبدو “….ومره….” متخلینیش تانی من جدید محتاجاک معایا “…ومع کل کلمه منو هو کان کیغزز سنانو ویحکم القبضه دیالو کاره مها الحیااه لی وصلاتهم هناا …تهز من بلاصتو بعد مغطاها …لبس علیه سیرفیت ونزل لجیم لی کاین فی فیلا تاعوو…دخل وضع باندا علی ایدیه..وبدا کیترینی ناسی رااسو وشااغل تفکیرو.. مقاطعو من بحر مشاکلو غییر صوت تلیفوون..
– عبد الرحمان…”هز بزوج صبعان کالعاده کان کلو عرقاان…”….لعود صافا…
– مرواان….مختفوون لی بقی لیاا …تلیفونک علاش مکتجاوبش علیه..
-عبد الرحمان….”خدا فوطه کیمسح وجهو وعنقوو ” ….کنت لایحوو ..ماالک اش عندک…
-مرواان…..کیفاش شعندی تا شفتک لا سهر لا هم یحزنوون ماالک عتکفتی بغیناا نخلقووها اصحبی .
-عبد الرحمان…”حرک راسو بلا حول”…قیلنی علیک ولعب مع گراانک رانی بداری ازووفری لاخوور…
-مرواان….ایااه اسالط وعلیه
-عبد الرحمان….یالله تلاح اجی قبل متقطع…شوف لیا شی قنت مزیان ملی کتعرف نطج لیه ..
-مرواان….”رفع حوااجبو ” ….ایه الغدار وصاحبک تخلیه وراک…
-عبد الرحمان…”هز قرعه الما شربها وجلس علی الکرسی کان تماک “…غادی مع دار اشریف..
– مروان ..وایلی علی هاد لحساب خاصکم طیاره راسکم..
“عبد اارحمان…دار عندی هی المدام فهمتی ولا نشرحها علیک بالخوشیبات المکلخ…
یالله تصب…قطع علیه ورجع وقف مركز مع لونتريما ديالو … تا سمع سهيلة هابطة تتجري و شعرها مطلووق و الخلعة باينة فيها و تتنادی باسمو..
سهيلة… “هابطة مخلوعة”… عبد الرحمااان فاينك ؟؟
عبد الرحمان… “لاح داكشي لي فيديه وناض كيجري”… شوووت هاني مالك هابطة في هاد الحالة…
“غير شافتو بردات وشدات فیه شده العمی فی ظلمه ”
سهيلة…” تنفسات براحه “…. يصحاب ليا مشیتی عوتاني.. “سهيلة بعد ما وقع داكشي مع عبدو بقات عندها هوس من انوو يرجع و يخليها “…
عبد الرحمان…”جرها عندو اكتر خاشیها تحت ذراعو..”… راه قلت ليك حمقة… واش كاين شي حد كيخلي هاد ” بلاما یکمل بعد علیها وبدا یطلع عینیه من رجلیها تال راسهاا ” لخیر “ربع خشاها فیه “..وزایدون انا واعدتك عمري نعاود نخليك ووعد الحر دين عليه “ابتاسم ليها “.. يا الله اجي … هووب ” هزها عبدو كيف القطة و تم طالع بيها لبيت النعاس”… رتاحی انا نطلع لیک شی عشیوه وشنو موجوین..
سهيلة …” حوطاتو بيديها”… فيا الموت ديال النعاس مبغیتش ناکل
-عبد الرحمان…”شافیها مطول “..باش منتقلق علیک هادشی مافیهش جدال…کولی الاله ونعسی دیک ساع ..”مخلهاش جوبات دخلها البيت ونزل طلع لیها ماکله کیوکل فیها وهی کیف عادتها…مکتسکتش..
سهیله…”کلات شنو فی فمها “…عبدووو 😟 شووف بدیت نغلاض ونتنفخ دغیاا
عبد الرحمان…..”هز ایدیه کیقیس “..هادی کاینه بدیتی تربی لحم غا ولدي كيكبر تم وصاافي …کیخصک تشووفی طبیبه نمنو على حالتك..
سهیله …”کتبنن الماکله “…هادشی بنین واش حیت من ایدک ولا هو بنین
عبد الرحمان…”مسح لیها جنب فمها من ماکله بصبعو ” …حیت نتی فیک جووع وناعسه عمری شفت شی وحده بحالک عاگزه علی کرشهاا…
سهیله …”بدات تضحک عارفاا راسها مگال غا لی فیهاا .بقات تا کملات ماکلتهاا وشربها دواها وبقی معاها تا غفات دیجا دوا کیرخیهاا وکمل علیها لحمل شافها نعساات وخرج لبالگون کان المطر کینزل رقیق…دخل لاح علیه دجاکیط دیالو وجلس تماا کیطیب نعاسو ویفکر فلی جاي هز تليفون و رجع تاصل بيه مروان لي علمو بلي كل شي هو هداك وبلي حجز ليه كيف امرو..تشكروو ونزل لتحت كيكمي بقى على هاداك لحال تا طلع صباح عاد طلع لبيتو لكن ماشي باش يرتااح وجد راسو يخرج يجري

🚫🚫 شكون نحجز ليها مع حبابنا هه 🚫🚫

🌻 منقذی الأسمر 🌻
✍بقلم الهاویه …….🌷ندی العمر 🌷
❤ومسااعده ……🌼کوثر اجرعام🌼
°•°•°•°•°••••••• الجزء 227 ••••••°•°•°•°•°
طلع لبيت لقاها منشوورة كي لهيضوورة كل رجل في قنت …قرب منها حاط ايدو على كرشها كيدير ليها حركات طلوع و نزول بحال شكل الدراري الصغار و هي تتكسل و تمخشش فيه..
عبد الرحمان…”ضربها لمؤخرتهت”.. نوضي باركة من النعاس راه النهار قرب يطلع
سهيلة…”حلات عين و سدات الاخرى شافت ساعو “… حرام عليك نبووري هادا فين غنووض ؟؟
عبد الرحمان… “ناض من حداها”… انا غادي نجري شوية نرجع لقاك واجدة نمشييو طبيبة
سهيلة…”تكات على جنب لاخر”… اممم واخة صافي كون هاني ..
عبد الرحمان..”عارف راسو غا كيكب الما في الرملة “… راني داوي معاك…
سهيلة…”ناضت جلسات ومعوجة سيفتها”… اوووف صافي ها هي نايضة … متعطلش ورجع باش تفطر …
عبد الرحمان …. واخاا يا الله نوضي ووجدي راسك
“… خرج عبد الرحمان و هي رجعات تكات و تغطات وبقات تسمع صوت الشتاء عجبها لحال و داتها عينيها من جديد….. اما عبد الرحمان كيف خرج قصد الغابة غادي كيجري و عقلو مرفوووع … قد ما جرى باغي يحس بالم رجليه لي ينسيه الم قلبوو و يحبس تفكير عقلووو… بقا داخل في وسط الغابة حتى لقى راسو بلي بعد بزاااف ، بقا فيها شوبة كيدير حركاات المعتادة ديالو عاد رجع على طريقووو في اتجاه الدار…. اما سهيلة بعد ما رجعات كملات نعاسهاا …كل مرة تتسمع في وذنها “نرجع لقاك واجدة..”. ناضت قافزة من بلاصتها
سهيلة…”شداها البكية”… الله ياا ربي هادشي ما يبغيه لا ربي لا عبدو… واش كاين شي واحد كايخلي المانطة في الشتاء 😭😭…
عبد الرحمان…”لي كان وصل وواقف كيشوف في هاد الخليقة لي عطاه الله”… اتگعدیی
سهيلة…” قفزات في بلاصتها”… بسم الله الرحمن الرحيم … منين خرجتي نتا
عبد الرحمان… خرجت من الحيط نوضي تجمعي و لا نجي نجمعك … “شیر علیها بمخده ”
ناضت سهيلة كتنتر و ما عاجبها حال… مشات دخلات تاخد دووش خفيف و قضات حاجتهاا… لقات عبد الرحمان مشا الدوش الثاني يدوش… وهي مشات لدريسينغ خدات منوو كسوة بيضة طويلة مع شال كحل و مونطو طويل في نفس لون الشال… لبسات حوايجها و قدات شالها… بلا ما دير حتى حاجة في وجها هي اصلا مولفة وجها طبيعي … هبطات لقات عبد الرحمان سبقها الطبلة و حاط حداه الدوا و كيتسناها تنزل عندو…
عبد الرحمان…”هز راسو فيها”… صباح الخير الحاجة
سهيلة “باقي فيها عامين ديال نعاس و غير كتفوه”… صباح نوور …”عوجات سيفتها شمات ريحة البيض”… اععع شنو هاد الريحة… غير حطاتو الخدامة فوق الطبلة… مشات كتجري الحمام تقيات … امر عبد الرحمان الخدامة تهزو من الطبلة و هو تبعها … شاد ليها راسها و يد حاطها على كرشها و هي كتستفرغ..
سهيلة…” شاداها السخفة”… اااه ا عبدو غنموت
عبد الرحمان…”دار ابتسامة على وجهو کیشووف فی تبوحیط تكاها عليه و تم خارج بيها جلسها فوق الطبلة … وخلاها كلات لي تشهات خاطرها و هو حاضيها … ” الا ساليتي انا برا …
“کملات فطوورها عاد تبعاتو كيف ركبو في لاوطو توجهو ديريكت الوجهة ديالهم و غافلين على الاعين لي حضياهم من ساعة ما خرجو من الڤيلة …

في نظركم شكوون هاد العينين لي تابعينهم 🤔🤔 خير اللهم جعلو خير

🌻 منقذی الأسمر 🌻
✍بقلم الهاویه …….🌷ندی العمر 🌷
❤ومسااعده ……🌼کوثر اجرعام🌼
°•°•°•°•°••••••• الجزء228 ••••••°•°•°•°•°
وصلو لعیاده طبیبه توجهو الاستقبال …تسناو شویه عاد دخلو …
طبیبه….”ستقبلاتهم بابتساامه علی محیااها “….اهلا بلاله سهیله تفضلوو ..”سلمات علیهم “…کی کتحسی بخیر
سهیله….” تنهدات بحالا هازه جبل علی کتافها “…..کثر فیا نعاس ولعیاا
عبد الرحمان..وتا نگیر وقصووحیه الراس🤨
طبیبه….”ضحکات علی کلامو “…عندک الزهر اموسیو الا جاتک علی قد هاکدا….کاینه لی شوفه فی راجلها مکتحملهاش…
عبد اارحمان….لا فی هادی نحمد الله ونشکروو کنتفاک معاها بزز ” دار عند سهیله غمزهاا هاد الاخیره لی کانت غطرطق بالحشمه “..
سهیله ….”کتمتم.”….منشووفش لبیبی…
طبیبه…”جمعات الوقفه “….مرحبا تفضلی معایا “….
“تمشاو لمکان الفحص..تکات سهیله وعرات علی کرشها
دهنات لیها الجیل وحطاات الایکو علی کرشها…سهیله کانت عینیها فی شاشه ..وعبدو کان مرکز علی لخر .ومتبع مع طبیبه فادق تفاصیلها
طبیبه….”تبسمات وشافت فیهم “…حمد لله کلشی هو هاداک…
سهیله ….”کتبکی ومکوشه علی عبد الرحمان کانت متاثره ..اما هو کیمسح عینیها ومرفووع مع لی قدامو “…شحال عندو داباا …
طبیبه….گولی شحاال عندهم دابا 😻
عبد الرحمان……”هز راسو فیها باستفهام “……شحال عندهم؟؟ یکمی .!
طبیبه…..”بدات کضحگ “.. .تماما مبرووک علیکم عندکم…تویینز…
سهیله…”ناضت حاله فمها مصدوومه “….هااااا کیفااش…”شافت فی عبد الرحمان لی کان مزیر علی ایدها واید لوخرا کیمسح بیها علی وجهو فرحان
سهیله…”غوتاات”… سمعتی شنو قالت زووج اعبد الرحمااان زوووووج …😍😍😍 واااو….
عبد اارحمان….”نزل قبل جبینها ” …احسن مسمعت فی حیاتی کاامله …
سهیله…..”بلهفه”…ممکن نعرفو الجنس دیالهم ..
طبیبه….”حرکات راسها بالایجاب “…مرحباااا تکای نشووف…”نزلات علی سریر وحطات علیها ایکو من جدید بقات کتقلب ورجعات شافت فیهم..”….ایوااا بعدااا کاااین ولد …
سهیله..”لمعو عینیه بفرحه “…
عبد الرحمان…..وبیبی لاخوور بنت یااک
طبیبه….”بقات شحال وتحقق”…والو معطانیش خووه مغطیه مبان لیا والو …
عبد الرحماان….معلییش ولدی رااجل حااضی ختوو…”تباسم وحرک راسو فرحاان “….شحال دابا عندهم…
طبیبه…ثلت الشهوور…..
عبد الرحمان…..بشنو ممکن تنصحیها..
طبیبه….لبسی علیک وتعالی لبیرو نکنلو هضرتنا..
“عونها هبدو تا لبسات ومشات لعندها من جدید ”
طبیبه…اهم حاجه تبعد علی ضغووطات وعلی کل ما یقدر یسبب لیها قلق…کنوصییها علی راحه تم راحه ومتعبش راسهاا .
عبد الرحمان ….وبنسبه لسفر واش یکون لیها تساافر….
طبیبه…..حالیا لا سیغتو طیاره…لحمل مزال متبتش می الا کانت طومو بیل ماشی مشکیل حیت غتحکم فی سیاقتهاا..
سهیله…..”جطات ایدها علی قلبها”..ودوخه والاستفراغ لی کنعانی منو ؟؟
طبیبه….شویه دالوقت وغیفووتک ..
عبد الرحمان…”کیاکد علیها “…یعنی لبیبی حالتو صحیه مزیاانه…مکاینش شی مشکل الا وقع بیناتنا شی غولاصیووون..
سهیله…”قاطعاتو محلاتوش یکمل “…کح کح..احم ویلی عبدو “خرجات فیه عینیها”..
طبیبه…..هه لا معندک مناش تخاف…”هزات ورقه وکتبات لیه دوا لی غترجع تاخدو من جدید وهو مکمل لدوا لی کتاخد علی انیمیاا …تشکرووها وخرجوو وسهیله متصرطش لیها شنو گال
سهیله…..ویلی شوهتینی…کیفاش علاقه…؟؟😞
عبد الرحمان….”هز ایدو لفوق”…وصلت لحد ابنت الحاج خلینی نسول علی حقی ، فینن نزید حاحه وحده الا خلیتینی نمشی لعند نینااا….
سهیله….”تفکرتها کانت طایره من بالها”…یاک اعبد الرحمان باغییی تشلنی…”غتبدا تغبن لیه..شدها جرها عندو دایر ایدو علی عنقهاا وغادین فی اتجااه سیاره.. “..
عبد الرحمان….اشمن نینا ولا زبل …فین تجی هادیک قداامک امت ولادی…

#توآم😍😍

�� تتمه الجزء ��

توجهو لسیارتهم مقاداهم فرحه
عبد الرحمان…”ضار شافيها”… اش تشهات لخاطر
سهيلة…” عضات علی قنانفهاا”….رفیسه من ایدیک نتا “قالتها وبدات تضحک
عبد الرحمان…” شافيها بمكر”…ندیروها الاله علاش لا..
سهيلة…”ضحكات بأعلى صوتها”… هههههه غير كنضحك اش غدییر اویلی فین تعرفها
عبد الرحمان…..”قوس عینیه “…شنوو حاگرانی..”حل لیها لباب رکبها وقبل یرکب لفت انتباهو ورقه بیضا لاصقه فی مساحات الزاج هزها وطلع “….هادی لی کتشوووفی قداامک الاله عشت تاازووفریت…وکنت مدوزها شانطیات یعنی مطیب لگامیلات تاا عییت وشی حاجه من داکشی..”دیمارا طوموبیل وحل الورقه”..
سهیله….”کتلعب فی بلاصتها”…وتانا ندیرهالیک علی قد فمک ..یالله طیبها لیا….”سکت مجوبهااش “…شنو غیرتی راییک “..لا رد…کانو عینیه کیشووفو فی الفراغ وکیضرب بدیک الورقه علی سنانو وایدیه کدوز علی لحیتوو شاغل تفکیرو محتوی الورقه وصاحبها ..
《 مبرووک علیک البیبی…وهدیتو غتکون مسبقه ومغاایره…لنا لقااء قریبا منسیتکش 》

🌻 منقذی الأسمر 🌻
✍بقلم الهاویه …….🌷ندی العمر 🌷
❤ومسااعده ……🌼کوثر اجرعام🌼
°•°•°•°•°••••••• الجزء229 ••••••°•°•°•°•°

بعد ما شااف عبد الرحمان الورقة و قرا المحتوى لي فيهاا… عقلوو نيشان فكر في نينا لی کانت مشاات من بالو..اسئله کثییره طاحو فی بالو..تزعم تال هاد درجه وتبعو…توصل بیها درجه انهاا تهددو بطریقه غیر مباشره…کرز علی سنانو وکسیره تاا تنفضات سهیله من بلاصتهاا مخلووعه .
سهیله…”شدات فی لباب مخلووعه “…عبد الرحمان..ماالک اش غیر حاالک ؟؟ 😟
عبد الرحمان…”شاف حاالتهاا المتجسده فی خوف وفنظراات استفساار علی حالتوو”…احم لا غاا شی خدمه مبرزطه لیا راسی ، نتی متشغلیش راسک بهاد تخربيق تهلاي ليا فراسك والولاد ..
سهيله….”ببرائه “…انا نربي وااحد ونتا وااحد 🤗
عبد الرحمان…”بتالسم جنب وجرها من نيفها “…نربيكم تاا بثلاته قدها وقدوود…
سهيلة….فين غتديني داابا ؟؟
عبد الرحمان….لدار ترتااحي شوية..
سهيلة…”حلات فمها فيه كان يسحابليها غيدوزو النهار برا “…علاه منتغداوش في زنقة…
عبد الرحمان……”بصرامة “…لاااا ..
“دورات وجها لجهة الاخرى شادة تليفوونها كتراسل هي وسوسن..زافة عليها خبر التوأم…اما نيشان وصلها الڤيلا…” عبد الرحمان…” حطها حدا الباب “…يالله سيري تاكلي شوية ورتاحي ودواك انا غنصيفط ليك با علال يجيبوو شربيه “خنزر فيها “..راه عيني عليك….
سهيلة … ” دارت عندو و هي مقلقة”… فين داكشي لي قلتي غتصايب ليا 😒
عبد الرحمان… “شافيها و صغر عينيه”… تنرجع و نصايبها ليك… دابا عندي شي شغل نقضيه و نرجع …
“هبطات منفخه وردخاات الباب موراهاا ..
عبد الرحمان…”ابتاسم على هبالها و نطق”… دابا نهبط نوريك رديخ البيبان بشحال كيطلع …
“محشاتهاش ليه دارتو كانو مطلعش…بقى مقابلها تا دخلات صيفط لبواب يجيب ليها دوا..عاد ديمارا لوطو ديالووو و نيشان عند مروان لي عيط ليه في الطريق و علموو انوو يتلقاو جيهه الجبل خاصو يهضر معاه ضروري … وداكشي لي كان كيف وصل لقا مروان واقف كيتسناه…
مروان… ياك لباس الساط مالك شطنتيني ؟؟
عبد الرحمان…”جبد الورقة من جيبو ووراها ليه”… هاك قرا هادشي …
مرواان….”قرا على خاطرو عاد شافيه مستفهم “…شكون موولاها..
عبد الرحمان …”خاشي يديه في جيابو “.. متكون غير ديك الق**بة ديال نينا
مروان…” هز راسو شافيه”… توتو منضنش تكون هي لأنو نينا مبقاتش خدامة في البار وراه اصلا سالات مع داك الكيدار ورجعات لبلادهم و مبقاتش عليها خبار
عبد الرحمان …”باستهزاء”…هادشي مااشي كافي انهاا متصيفطش ليا بالعكس يأكد ليا بلي مولاتها ..راك عارف سوق لعيالات كيداير
مروان….معرفتش فهادي منوافقكش..
عبد الرحمان….” كدور كلامو في دماغو “.. شكون يقد يتجرأ ويحط ليا هاد الق**وي
مروان… عبد الرحمان شوووف… انا عندي شك كبير يكون موراها البووص لأنو اخر تهديد ليه مكانش من الفاضي
عبد الرحمان…”تكى على سيارتوو وبقى شحال عاد جاوب “…الا بغى نهايتوو تكون على يدي يدييرهاا…عرفتي شغدير جيب ليا خبارو فين عاطي الراس هاد الايام 😉 وخليني انا نمشي نوقف قدامو منخليهش ورايا نيت نشووف اش عندوو وعلاش قاد ..
“تم غادي في اتجاه مكان السياقه ” .. انا غنتحرك دابا بيناتنا تيلي و اي جديد علمني …
مروان….كون هااني العود ..
“مشى كل من مروان و عبد الرحمان الوجهة لي غيقصد… بعض مدة بطلنا كان في باب الڤيلا كيف وصل هبط قصد الكوزينة طلب من الخدامات يوجدو ليه رغايف رقاق على حساب الرفيسة…
-… واخا اسيدي دابا نوجدووها
عبد الرحمان… نوو غنوجدها انا بيدي … نتوما صايبو غير الرغاايف … ” وحدة شاافت في وحدة مخرجين عينيهم مستغربين كيفاش غيصاايب رفيسة وفي الاخير حركو ليه راسهم بالايجاب وكلها تلهات بشنو عندها من عندهم طلع البيت عندها لقاهاا لايحة كل رجل في قنت و معيطة على الوالي…

🌹🌹 تتمة الجزء 🌷🌷
طلع البيت عندها لقاهاا لايحة كل رجل في قنت و معيطة على الوالي…
عبد الرحمان… “كيهز في الريدو ” .الموصيبة تگعدي فيقي … شفتك غير تتحطي ترمتك تتغيبي
سهيلة…” مقلقة منو و مبغاش تشوف فيه”… سير سير اش بغيتي … هادي هي اش تشهات خاطرك فاش تشهيت خليتيني و مشيتي 😭 “جلسات شعرها مليووح عليهاا “.. وزايدون بغيت غا نفهم كتعرف غا لزوج حوايج .يا نعسي ياا فيقي…مالناا “قالتها بالغوات “.
عبد الرحمان…”خنزر فيها “….كتغوتي لاا ولا مسمعتش مزيان…
سهيلة…”بدات ترقق في صووتها “….هاا لا غا فلت ليا الصووت “عوجات قنووفتها بطريقة طفوولية الشيء لي خلاه يضحك على حالتها قرب عندها معنقها وايديه كتحرك فووق وجهاا”….هاد تسطية ديالك وتصرفاتك هما خلاو ديلمي نهتهت بيك..”شافت فيه بدوك لعويينات ” …واقيلة سحرتيني …
سهيلة….”قلبات عينيها بدلع “…انااااا 😻
عبد الرحمان…”باسها في فمهاا “….اجي معايا
سهيلة…” طلقات مراودها عليه و تتفشش كيف بغات”… همممم و هزني عياانة 😋
عبد الرحمان…”خطفها من بلاصتها كيف الريشة”… و اش كديري لتبوحيط عاطياه عشرة الضس …
تعلقات فيه فرحانة بقربها ليه وبمعااملتو ليها…اما هو مستعد يدير اي حاجة باش يحافظ على ضحيكتها .. هبطو التحت و توجهو بجوج الكوزينة …كانو الخدامات كيوجدو المسمن…مشا الجهة لوخرا وخدا المقادير و گاع داكشي لي تتحتاج الرفيسة و جلس ينتف و يقاد ..يملح ويبزر يحرك الطنجرة ومرة مرة يغمز سهيلة لي حاطة ايدها على خدودهاا والفرحة طالعة من القلب..كتحمد الله في سرها وعلانيتها على نعمتو وجودو عليهاا براجل بحالو …محسات براسها غا مهزوزة من جديد وهاد المرة خرجو الجردة كان شتيوة زاگیه ..جلسو فی المرجووحه لی کاینه تماا علاما طابت الفریسه…مشابکین فی اید بعض عقل سهیله کان عند عبدو وعقلو هو کاان فی صااحب الرسااله لی دارت لیه قووقه فی راس …ممصروطش لیه شکون یتجرآ یهددو بعائلتوو ..بقاو هاکداک تاا سمعوو صووت وراهم ….

🌻 منقذی الأسمر 🌻
✍بقلم الهاویه …….🌷ندی العمر 🌷
❤ومسااعده ……🌼کوثر اجرعام🌼
°•°•°•°•°••••••• الجزء230 ••••••°•°•°•°•°
سووسن….”بالغواات “….تواااااااام
عبد الرحمان…”دایر لعندها عاقدهم لقااها واقفه ودایره ایدها علی فمها فرحانه “…اماالک مصدعاانا…
سوسن…”جات تلاحت علی سهیله معنقااها ” ..اوعدی غنولي عمییتو…زووج عواول زووج…
“تلاحت علی عبد الرحمان تا هو لی وقف ایدو مبدلهاش العنااق …..
سوسن…”جلسات وسطهم “…عمتوو وباا فرحو فاش قلتهالهم …وهاهما ماجیین انا خلیتهم ورایا کیسدو طوموبیلا وجیت دغیاا..
عبد الرحمان…” ناص فحاالو “…انا خارج ملی تبقاي بوحدک صونیلی…
سوسن…”ستغربات من رده فعلو دیجا هی معارفااش الحقیقه وبلی عبدو خوها من الاب “…..ماالک شنی مباغییشی تشووفنا اخای..
عبد الرحمان…”تشووکا من کلمتهاا من دیمه کیسمعها من فمها ، لکن هاد المره کان سمعها علی اذاانو غیرر يمکن حیت بالفعل ختوو “……لا اخت…”مکملهاش حدر راسو هارب من شوفاتها “..غییر عندی شی حاجه مبرزطانی…”عطاهم بظهرو ودخل ”
سهیله….”بقات متبعه لیه العین عارفااه مضروور وبزااف وعلی ودهاا کاتم داکشی ” ….ااااه “تنهدات قالبه الموضووع “…کیجااک الخبر ؟؟
سوسن….”عنقااتها “..غنحماقو من ورا مسمعنااه….
سهيلة….”حطات ايدها على كرشها “…كون تشووفي اناا. “تغرغرو عينيها “…فرحت بزااف حسيت بلي دنيا بدات كضحك في وجهي من جديد اسوسن..وبدا كلشي يتقااد ….عايشة مع راجل كنتسطى عليه وكنستنى وليدات منوو شنو بغيت كثر
سوسن…”حطات ايدها على قلبها “..العقبة لي يااربي..
سهيلة…اجي بعداا با تلاقا بي مراد…
سوسن…مناين اختي مناين..
سهيلة….وعلاه
سوسن…”غمزتها وكتدوي تحت سنانها “…صافي قلبي موضووع هاهما ماجيين…
“تلاقات سهيلة لكل من البارون ولبنى لي باركو ليها وكانو فرحانين قدها وكثر…بعد سلام والسؤال على الحال والاحوال…دخلوو جلسو لداخل في صاالون…
لبنى…”عينيها كيدورو كتقلب عليه “…فااينوو ولدي..
سهيلة…”شيرات ليه بعينيها لفوق “…طلع من شوية يمكن غادي خارج..
” يالله نوات انها طلع عندو وهو يبان ليها نازل مبدل ولابس تروا كار …وكيلعب بسوارت في ايديه بعصبية….نزل وخرج من لباب بلا ميتلفت ولا يدوي…غاضتها حالتو وبقى فيها راسها ولاين وصلو…جمعات الوقفة وتبعاتو كتزرب مقااطعة طريقو
لبنى…..لهاد درجة مباغيشي حتى تشووف فياا ..
عبد الرحمان ..”كنزل راسو للارض مباغيش دمووعها يخليوه يحن “…بعدي من طريقي البنى…
لبنى …”بدا تبكي”…علاش هاد القسوة ابني علاش…عاتبني ومتبعدنيشي عليك وعلى حيااتك…كنحس براسي مريضة ومكسوورة جناح اعبد الرحمان…
عبد الرحمان…”هز عينيه كيشوفيها مزير وجهو ويدو ملاقي سنانو “…شنگول اناااا هاا…”حاط ایدو علی صدرو “…هنا البنی معالم بیه غاا موولاه…ورغم ذلک واقف وصاابر ….دمرتینی البنی یااریتک من لول قلتی لیا شنو کاین ولا عیشتینی فی کدبه لسنین وبيها وهمتيني
لبنی…”شدات لیه ایدو بزر واخا کیتنتر “…..سمعنی اولدی….اناا مکرهتشی فیه اعبد الرحمان..انا کونت کنتقطع ملیون مره ..کل لیله عایشه علی اعصابی خایفه من شماته تاع مصطفی یقوولک بلي مربی ویتکشف لمخبی..حیت عارفه فی ناس غیادیوک…وهادشي كان غيحمقني
عبد الرحمان…قل لن یصیبنا الا ما کتبه الله لناا…”قوس حجبانو وقرب لعندها منفاعل “…شنو نعارضوو قدرو
لبنی….قلب الام ابنی هو لی کیتحکم…العینین کیتعماو..کان کتبان لی غا نتینا وصافی .
عبد الرحمان…”ضحک بسخریه “….الام…
لبنی…..”دفعاتو من صدرو واخا متزعزعش کانت زاعفه وعلی لخر دیالها “….اااه الام الام…ماشی بضروره کیخصنی نهزک هناا اعبد الرحمان…”حطات ایدها علی کرشها “..شنی نعمل ربی بتالانی وانا صبرت…وملی عیطاتلی یمااک قلت ليك ربي جزانی….کبرتک وربیتک کاننی انا لی ولدتک…کنت لیک مک وباک وحتی ختک وخااک….عانیت معاک ومع طبااعک کنت کنخاف علیک من نسمه لهواا..وباغا لیک الرضی ترضی…وکتجی دابا کتقوول يماك ومراضيشي بيها…ياريتني مت ابني ولا وصلت لهاد نهار..
عبد الرحمان….متلعبيليش على هاد الجانب البنى..نتي عارفة بلي قد حبك ليا انا كنت هاكاك وكثر…نحيدها من لحمي ونعطييها ليك….كنت ضلك ولي جبدك يلقااني….ونهار لي شفت بلي بقياني معاك غا يجيب ليك دل والهضرة خرجت وخليت راسك مرفووع….وسديت ليهم لفام
لبنى…..”كتبكي “…وشنو تبدل دابا اولدي…نتينا باقي العايل ديالي لي عاملة لو كيف الما لقليل..ولي عندي بدنيا
عبد الرحمان…”حط صبعو على فمها”….تبدل كلشي البنى….مسااهلش لي عرفت…حطي راسك بلاصتي ونتي حكمي…شنو غديري ملي تعرفي بلي خالك لي مكنتي لا تحملو ولا تقبلو وكتسنالو غا غلطة يطلع باك…شحال من مرا كنت غنعصى الله فيه…البنى…وعاد سوسن…لي هي ختي وانا كونت معتابرها بنت خالي…ايوا وكوون انا وديك البنت وقع بينا شي حاجة فااين غنوصلو…
لبنى…تاحاجة مكانت غتزقع ابني..صافي نسى يرحم باباك…
عبد الرحمان…..نشووفو الوقت اش تجيب …”عطاها بظهرو وزاد وخلاها وراه مزالها كتبكي بكات تا بردات عاد دخلات لعندهم..رماها لبارون بنظرات استفساار لمحات ليه بلي كلشي على ما هو عليه…..وجدات الرفيسة وتجمعو عليها…كلاتها سهيلة تا بردات ومن وراها تنشرات في صالون مقاداش تحرك بقات على وضعيتها حتى مشات بيها عينيها حتى حساات وجه عبدو مدفوون في عنقهاا

🌻 منقذی الأسمر 🌻
✍بقلم الهاویه …….🌷ندی العمر 🌷
❤ومسااعده ……🌼کوثر اجرعام🌼
°•°•°•°•°••••••• الجزء231 ••••••°•°•°•°•°

حسات بوجه عبدو مدفوون في عنقهاا بداات تكسل وتشبشب عليه ..
سهيله….امممم “حلات عين وسدات عين بان ليها متكي عليها دورات ايدها بزوج مقرباه منها وهمسات في وذنو “…فاين زدتي كون غا بقيتي اعبدو..
عبد الرحمان……شووووو متبداايش..
سهيلة….”كتستنشق ريحتو “…ريحتك اعبد الرحمان زوينة…
عبد الرحمان…”قوس حواجبو وتقابل مع عينيها “…غا ريحة لگاروو هادی..
سهیله…”ضحكات لیه وعظات علی قنانفها”…ومخلطه بریحه ریحه…
عبد الرحمان….” حس براسو غیشعل من تصرفاتها وتابعاهم طریق “…یالله نطلعو نجمعو حوایج غنغبرو شی یامات..
سهیله….”خرجات عینیها “…لفااین…
عبد الرحمان….شنو مبغاش تمشی معایا
سهیله….”جمعات الوقفه “…نمشی قالاک یالله…
عبد الرحمان…”دافعها من ظهرها وکیتلمس فیهاا “…یالله زیدی امکتووبی…
“طلعو وجدو حواایجهم..ولبسو علیهم عاد تحرکوو فی اتجااه ناظوور وبالضبط لمجمع سیاحی لی جا فالخرجة ديال المدینه معزوووول على البشااار وكيطل على البحر، … تبسمات وهي كتشوووف فديك المنظر كيشعل البدن وكيحل الشهية…شافت فلبيسين لی كيسحر العييين بضوء القمر الخافت لي ضارب فيه كيبان كيبري …مع ضوء لي شاعل فالماء لداخل …. والى طليتي كيبان ليك البحر غير صوت مواجووو كيضرب وريحتووو لي جايب معاه ممزوجة بريحة الحوت …… ضحكات قلبها كيفرفر …. كانت لابسة كسيوة فصومو طوييلة مع شال ولایحه علیها مونطو .. كتشووف فالأضواء الخافتة مسحووورة بمنضرهم مع لون الكَمرة مضوية عليهم …. جو ولا اروع … هزات راسها لسماء لي مزيينة بنجيمات بیصه…..عاد تنفسات براحة كتبسم محمقها المنظر لي قدامها …حس بيها وبنضرات الإعجاب لي فعينيها تمسك بيديها وتبسم….
عبد الرحمان….. “جا ورا ظهرها وعنقها ” ..کیف جاک
سهيلة ….. وااو كيحمق زوييين بزااف..
عبد الرحمان…”ضورها لعندو “..ولو
دخلوو البيت في غيجلسوو و ستفوو حوايجهم و علمهاا بلي غيدير الشواية ديال الحوت براا.. خرج عبد الرحمان يوجد اللوازم لي خاصو للشواء وخلا سهيلة دخل دير دوش خفيف و تحيد عليهاا العيااء… سالات خرجات لابسة فوطة قصيرة نشفات راسها هو اللول… مشات الديرسينغ خدات كسوة طويلة و ولبسات جاكيط الدجين فوق منهاا و سبرديلة اديداس في رجليها طلقات شعرها و خلاتو على راحتوو… خرجات عند عبد الرحمان لقاتو كيستف في داكشي
سهيلة…” تمشات جيهتو و عنقاتو من اللور”… کنحط راسي عليك كنحس براسي مرتاحه بزاااف …
عبد الرحمان…” ضار عندها و عنقها من خصرها وصغر عينيه فيها”… اممم شفتك محيدة الزيف
سهيلة…” ترخفات منوو “… اه انا غادة نلبسو و نرجع … ضحك عليها و جرهااا عندوو تاا خشاها فيه ..
عبد الرحمان…”خاشي نيفو حدا و دنها حتی طلعتها التبوريشة من صبعها الصغير “… غير خليك الدنيا خاوية و مكاين حد… يا الله اجي هادشي راه وجد وجدت لیک الحووت مزیان لیک ولیا هه “غمزها ، حطوو عشاهم وجلسو تعشاو في جو لا يخلوو من الحب و الضحك کیوکلها ملی تبغی توکلو یرفض …. مکلا من عندها تا شیبها… سالاو و جمعو الدنيا ووراها تكاو في الرولاكس لي كاين تم مقابلين البحر و السما المغيمة كيتبادلو أطراف الحديت ..
عبد الرحمان…”حاط يديه على كرشها”…نعسوو دابا
سهيلة …”معنقاه من كرشو و حاطة راسها على صدرو”…لا مزال غیکونو فرحانین…
عبد الرحمان….”دار ایدو ورا راسو واید لوخری کتحسس کرشهاا ”
سهیله….شنی غنسمیوهم..
عبد الرحمان….شوفی نتی لی بان لیک ..
سهیله….باقي گاع مفكرت في هاد الموضوع ملي عرفتهم توينز و انا الدنيا مهزانيش بالفرحة
عبد الرحمان…” تکا علیه هاز ليها راسها عندو و بقا شحال كيشووف في عينيها و هبط لفمها وطبع قبلة ،غمضات عينيها و اسقبلاتها بكل حب نغاسمو فی القبله بزووج ناسین راسهم ولعالم ولا تا فین هما کل واحد فیهم کان مشتاق الاخر وکان مخلی شهوتو ومشاعرو هی لی ترجم احسااسو….بدات شتا کتنقط هز عبدو سهیله بین ایدیه…ومره مره یبووسها ویفصل لقبله تا وصلو لبیت حطهاا فی الارض وحط صبعو علی فمااا..
عبد الرحمااان…”بصووت تقیل “…ندوش ونخرج وااخا
سهیله…..”عینیها کیبریو جوباتو وبالکاد سمع صووتها “…نستنااک 😍

💋💋 تتمه الحزء 💋💋

دورات وجها كانت غرفة كبيرة فیها بالکون کیطل علی جرده … ومتوسطها سرير كبير … مفتوحه باللون الأبيض… تبسمات وهي كتشوف فالغرفة وكتفليها بعينيها… … هزات فاليز ديالها فتحاتها… وخدات ماتلبس..مشاات لحمام لی فی غرفه تانیه شدات عليها انفااسها کیصربو بقوه .. وقلبها غايخرج من بلاصتو… تبسمات وحطات يديها على قلبها كأنها اول مرة غادي طييح فحبوو ،حيدات حوايجها..كدوش وتبسم غير كملات مسحات جسمها ذهناتووو …. لبسات دوبياس كوحل وسوميج فنفس اللون … حد ركيبات … هزات فووطة كتنشف شعرها… عاد خرجات قاصده غرفتها تلفات بانلها واقف فالبالكوون كيكمي ومخنزز كيف دييما … دارت بانطوف فرجيلاتها لبيصین … هزات مقبط جمعات شعرها بشكل عشوائي… بعض من خصلاتو طايحين على وجها تنفسات صعداء ومشات لعندوو كان عاطيييها بالضهر بقات مدة كتشوف فطولتو وعرضوو مبتاسمة…. غير وصلات ليه قاصت ضهرووو وحاوطات بيدييها صغار على كيشوووف… حاطة راسها على ضهرووو وكتبسم…
غير حس بيها وشم ريحتها لي كتحمقوو… سف لي بقى من لكاروو لاحووو وجرها من يديها لعندوو … خشاها تحت يديه وتبسم كيشوف فعويناتها… لكبار قرب منها وجر خصلة من شعرها شمها….
عبد الرحمان…. بصحة “كيشوف فحنيكاتها لي حميمرين ” اجي دخلي غايضربك البرد ” نتنتابه لشوميج لي لابسة قصيرة وعازلة طايتها لی زادت نضجات وصدرها لی زاد کبر تنهد ووتحرکات فیه الرغبه من جدید
🌻 منقذی الأسمر 🌻
✍بقلم الهاویه …….🌷ندی العمر 🌷
❤ومسااعده ……🌼کوثر اجرعام🌼
°•°•°•°•°••••••• الجزء232 ••••••°•°•°•°•
عبد الرحمان….بصحه…”کیشووف فی حنیکاتها لی حمرین “…اجی دخلی غایضربک البرد…”نتابه لشوومیج لی لابسه قصیره وعازله طایتهاا لی زاادت کبرات وصدرها لی زااد نضج…تنهد وتحرکات فیه الرغبه من جدید..
“هزهاا لعندو ایدیه تحت مؤخرتهاا كانت مدورة رجليها عليه وايديها معنقااهم بيه…خاشية رااسها في عنقو وكتبووس فيه بوسات خفاف وثقاال كتاخد وقت بين وحدة وتانية جلس على سرير وهي مزاالها بنفس الوضعيه جات جالسة عليه مقابله مع عينيه ….شفايفها كيرجفو وصدرها كيطلع وينزل…
سهيله….” خاشية صباعها في شعرو وايدها لوخرى كتحسس لحيتو……حتى قفزها صووت الرعد زالبرق لي ضرب بجهد ولي خلاها تلصق معااه …
سهيلة….”بصووت نااعم “..شنو هادا سمعتي..”كانت مخشية فيه وكدور في وجها بقلق ..
عبد الرحمان….”كان كيتحسس خصرهاا ونيفو حاطو عليها “…معااك اناا مكاين لاش هاد الخووف…
بتاسمات ليه وشدات فكو بصباعها ،منو حاطة فمها عليه كتذوق طعمووو كانت انفااسو مخلطه بریحه الگاارو…
سهیله ..”کتبووس وتستاارح اما هو کان واضع ایدیه علی ناموسیه ومبتااسم جنب مخلیهاا دیر مبغاات “….ت و ح شتک…
” طلقاات عناان لایدیهاا یتلمسوو صدرو العاري ذايبه فيه وفي تقاسيم وجهوو فحرووفو وفحتى تخنزيرتو لي زاادت طيحاتها في حبو كثر وكثر
عبد اارحمان….”هزها من جديد كيبتااسم وكيرمقها بنظرات كلهاا شهوة حطهاا برفق فووق ناموسية وتكى عليهاا
حس بحرارة جسمو ملاصق مع جسمها تنفس وهز وجها بين يديه كيشوف فعويناتها…..وايديه كتسارا على انحااء جسمهاا بالكامل….حركاتو حركات فيها احااسيس جديدة مقاومتهاش بالعمس على اثرهاا نسااات العالم ورااسهاا وزمان والمكان
نزل لشفايفها … خدى اول شفى ففمو وغمض عينيه … زيرها عندو من خصرها … تا تعلقات فيه … كتحس براسها بغاه موحشاه وباغا حضنو… غير جر شفى لفوقانية حلات فمها .. تا دخل ثغروو … كيمص شفايفها مستمتع بحلاوتهم… وهي بدورها متجاوبة معاه … حاسة براسها لفووق فالسماء… غير هي وياه فالقمر عايشين الحب … بشوية تحولات لقبلة من هادیه شرسة ..کانت . فرنسية بامتياز… حط يديه على سميطات سوميج ونزلهم بالخف …وفمو مزال ملاصق فمها… وهز يديه فسخ سميطات سوتيام بشوية … تا طاحو ونزل بيديها لصدرها كيدوز فوقو… غير وصل لثدیهاا بدا كيدوز فوقو الشیء لی خلاها تاوهات فموووو… رجع بلور كيشوف فعويناتها لي مغمضين… تبسم وهمس فوذنيها….
عبد الرحمان… “ایدیه کتحسس جسمهااا کیطلع معاه وینزل کاخد رااحتووو “.. الى بدييت مغانحبسش اسهيلة …
سهيلة …. “فتحات عويناتها لمعسلين فعينيه وجراتو عندها وباستو فمو ” اناا لییک 😻
عبد الرحمان…. “تبسم، بدورو کان باغيها موحشهاا وفالنفس الوقت خايف عليها ” صبری معایاا
على إثر هاد الكلمة نزل كيقبل كرشها وكيهبط ليها ماتبقی من لحوایح تا حیدهم وطلع فوقها بلى ميرمي تقتلوو عليها … كيوزع قبلات على جسمها كامل … غير وصل لصدرها دوز يديه فوق فمو ونزل باسها من لفرقة تا تأوهات… حط يديه تحت راسها وفسخ ليها شعرها …. شاف فيها مطول … حورية وخارجة من لبحر … تبسم وهبط لشفايفها كيقبلهم بشغف… ويديه على صدرها كيبجغوو… تا تأوهات فمو بقوة … عاد نزل لصدرها كيمص رويسات بشوية مخليها كتلوى تحتووو… ويديه على لبيكين كيهبطووو بشوية … تا نزلوو وتخشى تحت رجليها
بقا هابط بالقبلات و كل قبلة كيطبع الطابع الملكي ديالو …كأنو كيبين بلي هاد الحورية وملكو وباسمو…..وصل الصرة ديالها مارس عليها جميع طقووس العشق والغرام.. …وهاكداك بقا هابط تاا وصل المركز كيف وصل حط عليه ايديه … وسهيلة كتلوى تحت منو…وكتنطق اهات الشهوة الجامحة اثر لمسااتو
عبد الرحمان…”هز عينو فيها و ابتاسم و دغيا نزل البكسوور وحط المعلم فوق الضبر نيشان… و كيدير عملية الهبوط و النزول ناوي انوو يحمقهاا…

🌻 منقذی الأسمر 🌻
✍بقلم الهاویه …….🌷ندی العمر 🌷
❤ومسااعده ……🌼کوثر اجرعام🌼
°•°•°•°•°••••••• الجزء233 ••••••°•°•°•°•
‎…”هز عينو فيها و ابتاسم و دغيا نزل البكسوور وحط
‎المعلم فوق الضبر نيشان… و كيدير عملية الهبوط و النزول ناوي انوو يحمقهاا…
‎سهيلة…”ما بقاتش قادرة و شداتها البكية”…عبد الرح ماان….”كان صدرها كيطلع وينزل وبايديها كتدفعو لعندهاا ..عرفها واجدة تستقبلو… .. زيرها عندو بقوة … وخشاه تا عضاتو. غير ستقر بدأ فالمد والجزر كيقبلها فوجها كامل … نطقات بصوت غالب عليه شهوة …
‎سهيلة …. “غارسة ضفارها فضهروو ” اححح بشوية اممم عبد الرحمان ولادنا
‎عبد الرحمان…. “ضحك ونزل لفمها حط شفايفو على شفايفها كيهضر فوقهم ” متخافیش كنعطييهم لبروتين باش يخرجو بحالی
‎مخلاهاش تهضر خشى شفايفها من جدید ففمو كيقبلهم ويزفر تا وصل المبتغااه
‎عبد الرحمان…. “باسها جنب فمهاا”…زدتی حليتي ولهادا “لشار لقلبو ” حتليتي
‎ قلبها كان كيضرب لدرجة كيسمع ذقاتوو… ضحك تا بانو غمازاتو وضمها بقوة ليه ومنغامس بمداق شفايفها …. عاد بدأ يحركوويحركوو فيها تا سخن طرح …..فجأةة تقلب وقلبها معااه…عطاها زمام الامور وخلاها هي تكمل على لي بدااه …بقى كيحركها فوقو معاونها كانو هاز ريشة في ايديه مرة مرة تنزل لفمو تبوسو فيه..و شعرهاا مايووح علييه…..شافها عياات ورجع فووقها زادو ثاني وبعدو تالت ورابع ومزگی تا بانت لیه ترخات مسكيينة وعینیها تقلبو … جرها عندو كيبوووسها ويضحك عاد هزها … دوشوووو وكمل بييت الخامس تا رجليها مبقاتش تحس بيهم … لكن عاجبها الحال ومستمتعة معاه وحدااه ..
‎مسحوورة بلمسااتو…وتايهة حتى فنظراتو…
‎ …. لبسها بينوار لحمام وخرجها فيدووو حطها فسرير غطاها… ولبس شوورط عاد تخشى حداها ضامها لقلبوو كيبوووس راسها ويضحك …کانت حاله عینیها وخاشیه رجلیها وسط رجلیه هزات ایدها کتدوز علی صبااعو وهایمه فی عیونو وطبااعووو ..ساد الصمت مبقی کیتسمع غیر صوت انفااسهم الممزوج بصوت الرعد والبرق لی کیشهد علی لیلتهم…

‎《الرعد والبرق فی الخارج….وانا وآنت هنا..فی هاد اللیل نتعانق کعناق السماء والآرض…المطر یهطل فی الخارج بجنون، وشوقنا ایضا مجنون…..اشتقت الیک واشتقت لقبلاتك …الیوم جسدی محل اقامتک ، فالكون امرأة ومابين النهدين قصر يحلم به كل عاشق..كن معي في كل يوم…فلليل طعم اخر بين يدك ومعك

🌻 منقذی الأسمر 🌻
✍بقلم الهاویه …….🌷ندی العمر 🌷
❤ومسااعده ……🌼کوثر اجرعام🌼
°•°•°•°•°••••••• الجزء 234 ••••••°•°•°•°•°

صبااح یووم جدید علی ابطاالنا فاقت سهیله معطلله ومدگدگه….مزالها کتکسل حسات براسها کثرات فی نعااس وخمراات …تنفضات فی مکانها وتوگضات مزالها بالبینوار لی لبسات ، صبح شعرها مطلووق ومبووگلی…دورات راسها کتشووف فی جنابها لقات لبیت خاوی…
سهیله ….”کتاوب وتدوی مع راسها ” …..فین مشی هادا….. “بابتسامه جنب ناضت لبسات شبشبها خارجه تقلب علیه واول مکان قصداتو هی لکوزینه “…اممم زعمه تکون کتوجد لیا لفطوور …” طلات بانت لیها کتصفر صغرات عینیها ودارت لمکان کلو وملقاتوش “…اویلی هادا فین زاد….بفف…”دخلات تلبس، لبساات علیها حواایج دافیین جمعات شعرها بشکل مهمل دارت مکیاج خفیف وخرجات جلسات فی سیجوور خدات تلیفونها تعیط لیه وهی تسمع رنینو حدا لباب لی تحل ودخل منو الذرغام هاز وم
محمل “…
عبد الرحمان…….هانا وصلت غا قطعی…
سهیله…”دارت رجل علی ختها “…وباش عرفتینی انا. لي كنصووني…
عبد الرحمان…..تا حد مغیعیط لیا علی صباح من غییرک “حط شنو جاب فی کوزینه ”
سهیله….”جمعات فمها مبتاسمه ودوات بصوت عالی باش یسمعها “..فاین کنتی ؟؟!!.
عبد الرحمان …..”جاي قاصدها”…راک شفتی بعینیک فاین کنت…مشیت تقدیت لیک باش طیبی لینا لغدا..”لاح ایدو علی عنقها وترخی فوق لکنابی ”
سهیله…”دارت جنب عندو “….فطرنا تاا لفطوور …وانا لی کنگوول سيد فی کوزینه تلقایه کیطیب لیا باش نفطر ويجيبو ليا لفراش ساعه لا حیاة لمن تنادي اسيدي…
عبد الرحمان…”بدا يحك على جبهتو “….امم هادي فلتات ليا…”دار لعندها وخدا خصلة من شعرها كيلعب بيها “…عرفتي شنو بدااي تكتبي لي شنو كيعجبك وكيخصني نديرو ليك باش مرة مرة ملي تكون راشقة ليا نظير شي لعيبة اما الا تسنيتيني نمخمخ بقيتي خلاا .
سهيلة…”بصووت حنين”..صافي غير ملي تكون راشقة ليك والا كنتي كاعي مشيت فيها …
عبد الرحمان….ديك سااعة نتي بيني ليااا داكشي تاعكم العيالات وخليها ترشق ليا “باسها وناض يالله زيدي نوجدو لفطوور ..وقف وجرها من ايدها تا تلاحت عليه غادين متاجهين لاكويزين…هو مشا ديريكت لاماشين تاع القهوة كيقادها ليه وهي كتصايب ليها في عصير طبيعي وتستف في طبلة حطو لفطوور ..تجمعو علىه كيمد ليها ويخشي ليها في فمها…تحت شعار ..”.كيخصك تاكلي وتوكلي لولاد.”…اما هو كيف عادتو نقب من هنا وهنا وكاس القهوة لي مكيخطاهش كيدوز بيه تاا صونالو تليفون …
عبد اارحمان….”جبد تليفون من جيبو شاف شكون لقاه مروان ” ….واافيين !!
-مرواان…..غا هنااا ونتا ؟؟
عبد الرحمان….سوق مك ؟؟
-مروان …..اياه عيرني سري جايب ليك خبيرة انا غنتلاح وسير شوف شطون يجيبها ليك..
عبد الرحمان….”لاح قطعة جبن في فم سهيلة “…والا قدرتي ديرها !!🤨
-مروان …..بنادم كيداير سمعني !! عرفت ليك لبوص فينو…
عبد الرحمان…..”تكى على الكرسي “…كنسمعك
– مروان……النااظور ، كيف توقعت يعني قريب منا وماشي بعيد يكون مول رسالة ..
عبد الرحمان…..” مدار تا رد فعل “…ماشي بعيد ، مهم غنمشي نشووفو نتا صيفط ليا غا عنوان حشوومة نمشي عندو واخا ممساليش “شاف في سهيلة وصيفك بوسة ليها في الهوا “..لاكن كيخصني ندير معاه الوااجب
مرواان….تقطع تلقااه في تليفوونك…
عبد الرحمان…..يحفضك يالله سير قضي شغالك ووقف على الخدمة …
“قطع معاه وحط تليفون فوق طبلة ”
سهيلة…..”بزعف “….حسيت بهاد مروان مشاركك معايا…
عبد الرحمان….”خنزر فيها “…..لاوااااه ابنتي لاواه هذا راه اتهام من تحت لتحت…
سهيله ….”فهماتو اش قصد بدات تضحك “….هههه ولا ماشي لي في بالك زعمة كيشووفك كثر مني …ديما خدمة خدمة تا في كونجي…
عبد الرحمان….”جر كرسيها حدااه مزير عليها من خصرها “….وشنو مرا انا نبقى مريح في داار..
سهيلة….دونك تا انا كيخصني نرجع لخدمتي…..
عبد اارحمان….”حيد يدو عليهاا وجر كرسي بجهد وناض

🌹🌹 تتمة الجزء 🌹🌹

عبد الرحمان….”جر كرسيها حدااه مزير عليها من خصرها “….وشنو مرا انا نبقى مريح في داار..
سهيلة….دونك تا انا كيخصني نرجع لخدمتي…..
عبد اارحمان….”حيد يدو عليهاا وجر كرسي بجهد وناض “…..لعب دراري هذا ولا شنو كيفاش نرجع لخدمتي…
سهيلة…..”مكانتش قاصدة ، كلامها رماتو ليه كضحك وصاافي “…..اناا مكن…
عبد الرحمان….سمعيني ابنت نالس ماشي داير ليك الخاطر تلبسيني بالمقلووب ..راه من نهار تحطيتي على اسمي، وليتي صغيرة والكبيرة كدييريهاا كتحسب عليا انا قبل منك… يعني زبل لي كنتي كديري قبل نسايه ومتبقايش تقارني رااسك بيااا.. انا الا خرجت خدمت راه راجل وهذا هو لي خااصو يكوون اما نتي مهمتك دارك وولادك ولي حتاجيتيها رقبتي ليك ولعايب عليا لقصرت مفهووم …”مخلاهاش لا تجاوب ولا تناقش لا تگولیه مقصداش ولا قلتها بضحک طرطق علیها ودخل لبیت وتاهی حلفات لا تبعاتو کملات فطوورها وعاقداتها قدااش فی جبهتها شوية وصلاتها ریحتو قبل منو شافت بنص عین بان لیها خارج مبدل علیه
عبد اارحمان….”جا لعندها باسها فی راسهاا “..فطری مزیان ونوضی دیری لینا شی حاجه من يدیک نذوق طیابک عندی شی غراض نقدیه ونجی…
سهیله…..عیانه ومافیاش وبغیت نعس …
عبد الرحمان….معلیش رتاحی لیک ” خرج وخلاها شاده فمها وکضرب فیه”
سهیله….”کتسب فی راسها وتعایر “…برافو اسهیله برافو…تعجرفی وزیدی فیه….قال ایه مافیاش ومقاداش ….ولاهیلا مزیان هو مرطب وانا طالعه لسما سید ممخلی مدایر علیا طفشیه حسن تی….” بقات تعاتب راسها ازید من ساعه شوية قررات تصلح شنو دارت ونااضت شمرات علی ذرااعها مقرره تفاااجئوو ”

🌻 منقذی الأسمر 🌻
✍بقلم الهاویه …….🌷ندی العمر 🌷
❤ومسااعده ……🌼کوثر اجرعام🌼
°•°•°•°•°••••••• الجزء 235 ••••••°•°•°•°•°

دیماارا سیارتوو باقصی سرعه غادی للوجهه لی صیفط لیه مرواان…..ولی کانت عبااره عن بتي فييلا…مسافة طريق ووصل بلاصا سيارتوو وخرج منهاا داير ايديه في جياابو …لقى دنيا برا مطوقة حرااس توجه لباب حتى وقفو واحد فيهم…
– فين غاادي اسي !! “دفع عبدو من صدرو ”
عبد الرحمان….”مسح جنب فمو وزول ليه ايده بجهد وضرب على كتافو زوج مرات وجوبو بطريقة قاصحة “….عند لي موقفك هناا…دخل قووليه لي شاغلك ومخليك كتقلب عليه وتابعو نهار وليل جات تال عندك برجليه ..
– ” كيف غيدوي في جهاز لعندو سمع صوت صدر منو “…دخلوووو !! ” كان لبووص لي شاف كلشي في كاميرات….دفع عبدو البوديكارد وخنزر فيه ودخل..تجاوز الباب ووهو يسمع صووت البووص لي كان جالس مقابل معاه
– كنت عاارفك غتقلب عليااا
-عبد الرحمان ….”جاي عندو بثقاالة ” ..نتاااااا !! لي كتقلب عليا وباغي تلعب ورايا ، ” بتهديد “….والمشكل انو مقاادش علياا
– “شعل سيكاارو ومد ليه واحد “… جلس بعداا ونهضروو وهاك هادا نتونسو بيه !!
عبد الرحمان….”عض فكو من لداخل “….مجاايش نضايف جااي نگوولیک کون راجل ، تافقناا وسالینا بلی اخر قتال بینا هو لی فات متجییش دابا ودیر تنوعیرک علیا ، انا منصلاحش لیک ولویان ذرااع لی کدیر میلیقش معایا ” لاح علیه رساله لی هزهاا لبووص وقراها باستغراب ”
– ماشي انا موولاهاا وكون بغيت ندير شي حاجه مغنبينش ليك وجهي ومنخليش تا جنس مخلووق يعرف فيني..
عبد الرحمان….”جلس ودار رجل على ختها “.. وشنوو جايبك هنا متگولش لیا بغیتی تشم لهوااا وتقابل لبحر…
– جاي علی ودک ولكن باش نتناقشو ونلقاو حل…انا منقدش نفرط فيك الذرغام…
عبد الرحمان…..ولكن انااا نقد !! سمعني نقووليك اتفاقنا في اللول كان وااضح وباين ندخل بارادتي ونهار نخرج نخرج بارادتي وهادشي لي غيكوون….ديك الخدمة مبقاتش تصلاح ليا ولا تنفع معاايا قلب ليك على واحد اخور …
– بحالك منظنش كااين…فكر وعاود فكر مزياان متخلينيش نرغم عليك بطريقة اخراا…
– عبد الرحمان…”رفع حاجبو فيه “…مثلااا !!
– مكاين لاش تعرف ولكن متكوونش اناني…فكر فعائلتک شنو مکیهموکش…
-عبد الرحمان ….” شنق علیه حتی تجمعو علیه لحراس لی معرف منین خرجو “……ندفن مکک حي وراك عارفني نديرها وهادو لي جاي تحاما بيهم ميخلعووونيش…
-” امر الحراس يبعدو “……الحمية كتغلب سبع متنساهاش…”حيد ليه ايدو من عنقو “…..
-عبد الرحمان…”جمع الوقفة “…هناا ساليناا وجري طواالك وريني علاش قااد ونوريك واش غنحني ليك راس ولا لا…” عطاه بظهرو وتم غادي خاارج ”
– “دوا بينو وبين نفسو “.. بيناتنا لياام اعبد الرحمان الانصااري …” بتااسم جنب …وكمل سيكارو مخرج من فموو الدخان لي عبى المكاان وكيفكر… عارف عبد الرحمان صعيب يستااجب ليه داكشي علاش قرر يلعب لعب اخوور ويقصد البارون ، البووص اي كبيرة وصغيرة على عبد الرحمان كان عارفها لي انو متعقب ليه الاثر من نهار حط رجلو في حسيمة …رجالو تابعينو في كل مكان وهما لي كيوصلو ليه خبارو اول باول…من زواج حتاال معرفتو لحقيقة وبلي البارون باه

🌷🌷 تتمة الجزء 🌷🌷

ركب فسيارتو من جديد رااجع منين جاا في طريقو خدا تليفوون وعيط لمرواان
عبد الرحمان……من لول قلت ليك نينااا موولات الرسااالة اصحبي
مروان…”معرف باش تبلا ” ..كيفاش مفهمتش شنو وقع اش گالیک خونا …
عبد الرحمان….شي كلام دخل من وذن وخرج من تانية
مرواان….قد فمو قد كلاموو…متستاهنش بيه
عبد الرحمان……ايوا سير تقاود نتا ويااه..”قطع عليه معصب الذرغام كان عارف بلي البوص مغيخليعش في راحتو هادشي هو متيقن منو لكن عمر نقطة ضعفو ميبينها ليه….قتال شواارع بصفة عامة فحياتو كانت مرحلة لي ضطر تحت ظرووف قاهرة انو يدخل ليهاا….داكشي علاش مصمم دابا يخرج بعدما امن مستقبلو وبدا يأسس في عائله مجااتش یغامر بنفسو وهو عارف انو فی هاد اللعبه بذاات یا قاتل یا مقتوول والحظ یمکن میکونش دائما من نصییبو ..الا وقعات لیه شی حاجه لمن غیخلی مرتو …اسئله کثییره داارت فی بالو وراوداتو وهو فی طریقوو لسهیله…هاد الاخیره لی من وراا مخرج مقلق منها قررات تنازل شویه وتنووض تطیب لیه اکل سووری لی ابدا منساتوش وکانت مره مره گتعلم لیه
شمراات علی ذرااعها وجمعات دار ووراها ناصت علی سعدها ووعدها لکوزینه ستفات شنو غتحتااج فی اطباق دیالها ولی غیکونو “بابا غنوج ، الشیش طااووق ،”…لی انو مکوناتهم هما لی کینین اما تحلیه کانت باغا دیر بسبووسه بالکریمه لکن مکانش عندها مکوناتها فققرات دیر صلاد فخوی …اکثر من سعاین وهی فی کوزینه غارقه ..انفوا سالات ودخلات تاخد دوش تحید علیها ریحه طیااب ..عاد خرجات ستفات الاکل فوق طبله…شافت فی ساعتها لقااتو تعطل ترددات تکتب لیه رساله فی الاخیر تغلبات علی کبریاائها الخاوی
سهیله….💬 وااقیله ثلات سوایع تاع لوقووف فی کوزینه غتخرج فالصو فینک جانی جووع !! ؟
عبد الرحمان…”انفوا وصلاتک رساله قراها وبتاسم “…..
💬 فی طریقی لیک تسنااینی
“زاد فسرعتووو ومر علی بائع لورد خدا لیها بووکی بلون الاحمر مع شوکولا عاد دخل …لقاها متکیه کتفرج
سهیله…..نعتابروه غدا ولا عشی …
عبد الرحمان…..”شاف فی مگانتو کانت ربعه تنهد وتلاح حداها ومد لیها شنو جاب”…..هادا جهدي عليييك …”قبل جنب فمهاا بجهد تا ضحكات ونسات كلشي ناضت كتشوف في الورد لي فرحات بيه ”
سهيلة……بديتي تعلم معليكش..
عبد الرحماان…..”حنا راسو ” احترااماتي سيادتكم
سهيلة …”حطات داكشي فوق طبلة وشدات في ايديه جراه وراه وهي قدامو كتعوج في المشية داتو لطبلة “……احلى اكل سووري لعبوودي
عبد الرحمان….”جرها من شفايفها تا تاوهات “….عبد الرحماااان اشمن عبوودي

🚫🚫 الورد وشكلاط بزااف 🚫🚫

🌻 منقذی الأسمر 🌻
✍بقلم الهاویه …….🌷ندی العمر 🌷
❤ومسااعده ……🌼کوثر اجرعام🌼
°•°•°•°•°••••••• الجزء236 ••••••°•°•°•°•
سهیله…..”ضحکات بمیاعه وجلسات فی طبله “… ایواا ذووق ورد علیا لخباار…کی جاک هادشی…
عبد الرحمان….تسناای نغسل ونبدل علیا ودیک سااع نمووت معااک گااع …
سهیله…..الله ینجینا ماالک…
عبد الرحمان.. “تم غادی للبیت “…تعبیر مجاازی متخلعیش…”تسناتو متعطلش بزااف وتم جاای لابس سیرفیت بالگری ….جلس وباشرو فی الآکل…فی کل دقیقه سهیله کتسنی فیه یشکر ولا یعیب طیابهاا لکن والو سید کیاکل ووممسوقش…
سهیله…..احم احم…”عیات تحنحن فی لخر رمات لمعلقه “…..ماافي طياابك زيين….معندك في قامووسك تسلم يديك…
عبد الرحمان….” ضحك برجوولية “…غير ملي شفتيني طحت فيه وليت ناكل دوونك عجبني..كون معجبنييش غنگوولها لیک فی وجهک معاناکلوش بزز..
سهیله….عارفاک دیرها وتفووتها لهیه…”کملو عشااتهم وملی سالا شکر طیابها حتی طلعو لیها لگراد ..تعاونو علی جمیع الطبله”..
سهیله…..” حسات بالعیا “…انا ندخل نتکی شویه…
عبد الرحمان….”بقلق “…ماالک کتحسی بشی حاجه …
سهیله….لا لا عادی یمکن من الوقفه ….وبدیت کنحس براسی ثقلت…
عبد الرحمان….”جرها لعندو دایر کرشو علی ظهرها وخاشی وجهو فی عنقهاا “….صبري كلشي يفووت..
سهيلة….”تنهدات وبقات تشووف شحال في انعكااس المرااة لي قبالتهاا بعيوون فرحة …وكتفكر فين كانو وفين ولاو وقريب يوليو ربعة بعد ماكانو زوج “…مبقاش بزااف ….”تفكرات الامر لي مشوشها ودارت لعندو مغبنة “..دابا شغنديرو وحنا دار في خبارهم بلي عاد حملت…واش كاينة شي وحدة كتولد على ستة شهوور…
عبد الرحمان …” بعد عليها معصب “…مهامني حد ومكنفكر في حد وتا واحد مسووقو فيناا كتسمعي وزايدوون راه قبل قلت ليك كاين غا انا ونتي وهادشي لي هنا…”قاس كرشها “…غيرو مكاينش..
سهيله….تاالين ها تالين
” بكلام قااصح كتفيقوو بيه “…هادييك لي مقااطع راا الام ديالك…
عبد الرحمان….”بالغواات “…مي ماااتتت
سهيلة….عبد الرحمان كون وااقعي شوية هاديك الله يرحمها ماماك…وتاهادي يماك راه هي لي رباتك وقرااتك وملي مرضتي قابلاتك وبدعاائها غطااتک وبرضاها فرشااتک…وتجی دابا وتگول لیااا مي الله يرحمهااا …
عبد الرحمان…”قوس عينيه “….بلاتي نزيدك هادي….وبكذووبها غرقااتني وقهرااتني ….منكرش فضلها لكثير عليا ولكن تصارحني حسن ليها وليا متخلينيش كيف لغشييم ما عارف ايدي من رجليا فكري بالمنطق ونساي عليا دابا الاموور العاطفياا
سهيلة…..انا منكرتش ومقلتش ليك مغلطاتش…غلطات وغلطها راكبها من ساسها لراسها ولكن عذرها وفهمها هادشي مدارتو غير على ودك وود راحتك وحيااتك…
عبد الرحمان….حسستووني بلي حنا هنا مع مافياات
سهيلة …. “عارفاه دماغوو قاسح وصعيب يلين ولبنى خاصو الوقت الا بغى يسمح ليها “…ايااه وبااك …لبارون شنو دار تاهو شنو ذنبو لي تحرمو منك هاداك راه بااك …متحرموش منك هو محتاج ولدو محتاج يسمع كلمة باا
عبد الرحمان …..راك كتقووليها ليه….واش يسحابلييك مابين ليلة وضحاها غادي نتقبلو نتي سااهل تقوولي هادشي حيت محطوطاش فييه …

سهييلة ….”حسات بغصة في قلبها وبلي فيق فيها لي متنااسياه هادا شحال “…..تقبلت كثر منك وتخطيتو…تخطيت انني نضیع عائلتی منی فرمشه عین…نتحرم من ام واب واخ فی دقه وحده….تحملت وواجهت بزاف دیال لحوایج ….”بداو یتشکلو دموع بعینیها وکتحس بناز فی قلبها “…وعرفتی شنوو مکرهتش نکون انا دابا بلاصتک ویقوولولی…سووریاانا عائلتک راه ماشی هادیک لی مااتت هاهی عائلتک لحقیقیه…باقی عندک ام ومزاال عندک اب وعندک تاا اخ….الام لی کتعطی بلا مقاابل…والار لی بحال الضهر الحامی اما الآب مندویش علیه….
“جلسات فوق ناموسیه وبدات تبکی وكتحس بصرااخ في حنجرتها بدوون صووت “….. عرفتي شنو معنى تفقد بااك ..تنهداااات مطولا “…هي تفقد يد دافية وحنينة تمدات ليك ملي طيح.. هي انو تحس بالم داايم ، بحزن عميق..تحس بالضيااع وحده وحنين وتحس بلي فقدتي الجدار لي كنتي كتستند عليه.. ….باااا کاان سلاحی اعبد الرحمان وانا بنت صغیره كان حمايتي ….وكان هو مراايتي…
“قرب منهاا وجلس علی رکابیه نادم علی کلامو ولعن ساعه لی تجبد فیها هاد الموضوع “…شوو صافی سکتی…
سهیله…”کتحرک راسها بنفی “….لاا مغنسکتش لااا 😭😭 انا صحیح البارون ربانی وکبرنی ودارنی وحده منو ولکن انا محتاجه عائلتی لحقیقیه….محتااجه ام دیالی انایا …وخویا حدایا…ولبابا معایاا محتاجاه بزااف کنت متعلقه بیه وبکلشی فیه…کان فخری وسندی وقدوتی واذن كتسمع بلا متمل شكوتي “بدات تبکی بهستییریه مغطیه وجهاا بیدیهاا “هء هءهء ….تمنیت نهار من نهاراتو.. تمنيت حدیث من احادیثوو..تمنیت وتمنیت وتمنیت ولکن خساره هادشی عمرو یکون هادشی غیموت معایا وحرقتوو غتبقی هنااایااا ” شافت فیه بعینیه مدمعه وحطات ایدهاا علی صدرهاا “…داکشی علاش کنگوول لیک سعدااتک بباک اعبد الرحماان سمح لیه ونسی لی فاات وعيش معاه ليوم وغدا وبعدوو حتاال لممات….”عنقهاا بايدوو كيدوز ايدو على شعرهااا وعينيه جغفمة دم….كلامها وبكاها على اب ديالها اثر فيه وتوشااه

🌻 منقذی الأسمر 🌻
✍بقلم الهاویه …….🌷ندی العمر 🌷
❤ومسااعده ……🌼کوثر اجرعام🌼
°•°•°•°•°••••••• الجزء 237 ••••••°•°•°•°•°

ليلة كاملة وهي بايتة في جنبو كتقفز ندم لي خلا الموضووع يطور بهاد الشكل و وتكون المتضرره…بقى بجنبها ومعاها معنقهاا بحيث كان على فمهاا غير..” كوون بقى باا مكان تا حد يتجرا عليا…”….
صبح صبااح يوم جديد ناضت فيه سهيلة خاطرهاا مغااير ومقلقه…تحت طلب منهاا قررو يرجعو لفيلا…في طريقهم وصل مسااج لعبد الرحماان لي غير قراه عقد حوااجبو….
” مكندويش من فراغ ولي في رسالة غيتطبق ” …
هاد الجملة بقات تعاود في بالو حتى وصلوو ، امر سهيلة تنزل تسبقو وهو قرر يدوي مع مروان باش ينهيو هاد الموضووع
عبد الرحمان…”كون لقاه قدامو يخلي عشتو “…رااه دويينااا وقلت ليك جبد ليا ديك القحبة من تحت الارض..
مرواان…شور شور اصحبي علامن كتدوي
عبد الرحماان….”بالغوات”…على نينااا ازبل …خانزة لاعبة فيها واعرة وفي طلعة ونزلة كتهدد ومتقووليش ماهيااش..
مروان…”هز حواجبو لفوق “….اوك في لعشية يكون عندك بلانهاا كاامل
” قطع معاه وخرج من سيارة من بعد مردخ ليها الباب على جهدو غادي هاز
تليفون ومزيرو على ايديه ..توجه لبوابة وستقبلاتو لخدامة
-حمد لله على سلامتك اسيدي..
عبد الرحمان….”بتخنزيرات “..الله يسلمك مجاا حد …؟؟
– لا اسيدي ولكن جااكم وااحد الطرد مغلف على شكل كادو راه حطييتو ليكم في لبيت
عبد الرحمان…” خرجووووو عييينيه وتبدلو لونهم … رجعوو حومر وطلعات معاه سخوونية… الخلعة على سهيلة خلات رجليييه رجفوو ويديه تشنجوو تا عرووقهم وقفووو.. شدها من ذراعها “…فيناهياا سهيلة …
– طلعات البيتهاا اسيدي..
عبد الرحمان…”دفعهاا وطلع كيجري معصب بحال الى تلف على طريق كيدير ربعة درجات فدرجة … غير وصل بدأ يخلف ب خطوة عرض من تانية …باغي غير امتى يوصل لييها .. ويشووفها حداه وقدامو وتاحاجة ممأديها …اما سهيلة فبعدما طلعات البيت تلاحت على ناموسية مسترخية حتى ثاار انتبااها بااك مغلق ومزين …حلات عينيها بدهشة وفرحة فنفس الوقت..
سهيلة…”قربات ليه كتحلو باغا تعرف شنو وسطو “…امم بزااف على روومانسية اعبدوو…شنو زعمة باغي تطيب خااطر..”بتااسمات مع راسها “…ايوا راك نجحتي…
“بدات تحل بشوية بشوية …. محسات غير بصوتو مزعزها… لدرجة غوتات من الخلعة … وهي كتشووفو وجهو حمر وكامل عرقان بحال الى كان بسبااق… ونييت كان فسبااق مع الوقت باش يوصل ليها كان حاس بدرووج بحال جبل طوال …. زعزعها بصووتو لي بحال رعد تا طيحات لكادوو من يديها….
عبد الرحمان…. حبسيييييييييي
سهيلة….”لاحت شنو في ايديهاا بخوف “….ماالك شني عندك “نزلات الارض بدات تهز في الحوايج لي كانو وسط العلبة “…خليتيني طيحت هادشي من ايدي..
عبد الرحمان…..شنو هادشي…
سهيلة….”بدات تضحك “…اوعدي ياك نتا لي جايبهم …هادو حواايج لي كانو هنا..”وراتو الصندوق لي كان على شكل قلب…
عبد الرحمان…..اممم اووك….”عض على شفايفو شوية سمع تليفونو كيصوني بلاما يشوف شكون حطو على وذنو وجاوب ….
– كنتمنى يعجبك الكادو .ختاريت ليك الوان مشتركين بين درااري ولبناات حييت معرفتش جنس المولود….
عبد الرحمان…..”خرج من البيت مبعد على سهيلة وضحك بسخريه “…نينا…نينا نينااا كنت عارفهم ما يكونو غا فعاايل ديلمك
نينا …..”كدوز لسانها على فمها “…كيف جاتك مفااجئتی…
عبد الرحمان …. “بسخط باين فوجهو ” لعب الخاوي ومبرهش بحالك “كيطرطق صباعوو بعصبية ”
نييينا … “ضحكات بميااعة ” كتعرفتي كنبغي ندير شي حاجة نيووو ديما مهم انا غير حبيت نفاجاك كيبالي معجبكش الكادو “سكتات شوية ” واخا نتلاقاو باغا نبارك ليك انفاص
عبد الرحمان….ایااه علاش لا تا انا کیخصنی نتشکرک وبزااف…”بأمر “…فييينك….!!
نينا….”كانت جالسة في لاطيراس تاع كافي جنب لبحر…”…انا في كافي فينيزيااا
عبد الرحمان….اوك ستمتعي ليا مزيان قبل منوصل ليك…”قطع عليها ودخل لبيت عند سهيله….” ..انا خارج نقضي شي حاجه ونرجع…يالله عطاها بظهرو وهي تلاح عليه..
سهيله…”عنقاتو من ظهرو “….شكراا بزااف غلى كلشي كديرو على ودي…
عبد الرحمان….”باسهاا جتب فمها وبتااسم وخرج
خرج زااعف وطالعة لييه… هابط فدروووج وكيسخط وينخط غير بووحدو… تا من خدامة خلاها غا كتشووف… ركب فلووطو وطرطق صبااعوو كامليين كيخوي ديك العصب … عاد ديمارا لكافي نيشان … وبسرعة البرق وصل… بلاصة لوطوو ونزل كيشووف فينها تا بانت ليه … عاد توجه عندها … بكل رجوولة وهييية طاغية كيخزز فيها من بعيييد … رمقاتوو جاي بدراعو كيتهزو… تبسمات وقفات كتسناه… غير وقف بغات تسلم ليه لكن رجع بلوور مبعد وكيخنزز…
عبد الرحمان…. مكنسلمش على لعيااالات “بنبرة جامدة ” حيييت مزوووج

🌻 منقذی الأسمر 🌻
✍بقلم الهاویه …….🌷ندی العمر 🌷
❤ومسااعده ……🌼کوثر اجرعام🌼
°•°•°•°•°••••••• الجزء 238 ••••••°•°•°•°•°
عبد الرحمان…. منسلمش على لعيااالات “بنبرة جامدة ” حيييت مزوووج
نينا……..”شابكات ايدها مع بعض “…حسدتها في هاد اللحظة غاا هي لي مزوجه…
عبد الرحمان…”جرها من ذراعها بنثرة “…..مشيتي بعيد ووصلتي تهدييني ها ?? شنو دابا ندیر فی دیلملتک نهرس لجدک فمک !!
نينااا…’بنفي “…توتوتو….جامي هددتك فقط هدية بسيطة مني قبل منرجع منین جیت ..بلعات الغصة فقلبها وتبسمات فوجهوووو بكل ثقة كتسوول فيه …”.. كيف داير بعدا عبد الرحمان مدة هادي ياك توحشتک بزااف
عبظ الرحمان…”بنرفزة “..مجاايش عندك باش نگولیک احواالی الاله ..بغیت نفهم اش فکرک فیا …
نینا …”تنهدات “..وشکوون نسااک من اصلوو اذرغامي
عبد الرحمان…”زير على سنانو ونطق بعصبيه سميتها ‘….نينااا ماتعصبيش ديلمي..ديجا مخربق في دماغي شنوو باغيااااا ؟؟
نييينا …. “بعيوون حزيينة ” بغييت نشووفك قبل ما نرجع
عبد الرحمان …. “بعصبية ” شهاد لعب د ت*** راه دوييت معاك “نفضها من يديها ” شهاد لعب ديال دراري بلى عقل اش باغا
نينا….صدقني ماشي في نيتي شي حاجه خاايبة…بصدفة جيت لهاد المدينة وبصدفة شفتك طالع نتا وياها عند طبيبة النساء عرفتها حاملة وجا في بالي هاشي لي درت….
عبد الرحمان….”خنزر فيها “…شنو كتلعبي معايا ياكما نسيتي شكون حداك كتلعبي بدييييلك ويا وييييييلك معايا يا وييلك…
نينا….”بغات تشد في ايديه وهو يشووفيها شوفات خلاوها جمعاتهم لعندها ” ..اناا تزوجت…
عبد الرحمان … “ضحك بسخرية ” تزوجتي…شنو زعمة نتيق..
نينا…كيخصك تیق والا بغيتي تأكد مصعيباش عليك…ايه تزوجت وبخليجي بوكو حبة وخرجت من خدمة لي كنت فيها وحاليا مستقرة في دبی درت نايت ومقابلاه انا ویاه
عبد الرحمان…..تت بغيتيني نتيقك انا عندي عليك معلومات بلي رجعتي لمدینتک ….
نينا…. ااه هادشي باش وهمت نااس بيه … تلاقيت براجلي تما و قررنا نتزوجو و باش ميعكس ليا حد قلت ليهم غرجع منین جیت … اصلا البلاصه لي ما فيها نتا باسلة و قررت اني تا تنا نخوي
عبد الرحمان…”شاف فيها شوفة استهزاء”… ومن بعد لاش تتعاودي ليا خرافتك… طريقي فوتيها انينا ولا غندمك
نينا ….غير باش نأكد ليك بلي انا عمري نأذيك …ولا نفكر نديرها..نتا كنتي معايا كثر من رااجل…مننكرش بغيتك وتمنيتك ليا…ولكن القلب وما يريد قلبك مع وحده اخراا ومعندي مندير داكي علاش غنتمنى ليك غير لخيير ونبغيك تكون ديما فرحاان….انا ليوم راجعة بحالی كمل لكونجي ديالي..وانا فرحاانه حیت شفتک وبغیتک تعرف بلی احسن ایامی هما لی بنتی فیهم
عبد الرحمان … “زرب عليها قبل متكمل ” اممم مزييان طريق سلامة “وقف كيخنزز فيها ” ونصحك واحد النصيييحة الكادوات ديالك غير مقبووليين ومتبقايش تصيفطي شي حاجة بلى موووجة بشرع ياك متفاهميييين ونساینی وعیشی حیااتک وستغلیها مزیاان
نيينا … “بحزن وقفات ” عندیر بنصیحتکو كنعتاذر منك الى قللت عليك اعبد الرحمان على العمووم الله يسر لييكم
عبد الرحمان…. “طول فيها شوفة وعطاها بظهرو غادي “…تهلاي
جمع يديه خشاهم فجياابووو ونزل كيتهد بطوولتووو وبكل كبرياء غادي وهي متبعة ليه العين نزلات دمعة مسحاتها وتبسمات فرحانة حيث شافتو بأحسن حاال تمنات یکون لیها ویکمل حیاتو معاها لکن کلشی بالمکتوب وهما ممکتابش لیهم یتجمعو بزووج…قلبها معاه لکن قلبو هو عند وحده اخرا…وهادی هی الحیااه مکاملاش

🌻 منقذی الأسمر 🌻
✍بقلم الهاویه …….🌷ندی العمر 🌷
❤ومسااعده ……🌼کوثر اجرعام🌼
°•°•°•°•°••••••• الجزء 239 ••••••°•°•°•°•°
عند سهيلة لي كانت ناعسة في ناموسيتها و هازة رجليها فوق المخاد و طالقة الموسيقى و تتشطح بكتافها تا قاطعها صوت التيليفون … غير هزاتو شافت سميه باها نقزت
سهيلة…”بفرحة “… الو با اش خبارك
البارون…” كي سمع صوتها حس براحة في قلبو”… بنتي الحمد الله نتينا لباس … اش كتعاودي ككتحسي
سهيلة…”حاساه من نبرة صوتو مقجوج”… انا بيخير ا با نتينا لي كنحس بيك مهموم
البارون…”تنهد تنهيدة خارجة من اعماق قلبو “… و شني غنعمل ابنتي … و خا منبغيشي نهتم راه قلبي خاوي بلا بني … محتاجو ابنتي بزااف…
سهيلة…” بقى فيها و مبغاتش باها يبقى في هاد الحالة “… تشووف ابا عبدو مكارهكش قد ما مقصح من عمتي لبنى … غير صبر عليه ابا غير صبر 😔… عندي فكرة نوض هز عمتي و سوسن وجيو عندنا متبقاوشي مبعدين بالعكس قربو وطال زمان ولا قصاار غيتقبل كلشي
البارون… واخا ابنتي مسافت الطريق …
” قطعات سهيلة مع باها وناضت عيطت لعبد الرحمان…
سهيلة …”حاطة صبعها على فمها و تمشي و تجي و هاد الحركة باينة شي موصيبة معاها موراها”… عبودي وينك يا روح قلبي
عبد الرحمان…” كان صايگ غا سمع هضرتها وقف”… اشناهوا … نعم اش قلتي ا الراقصة صافيناز ..
سهيلة…” افأفات و دوات”… اوووووف اعبدو فينك واش قريب
عبد الرحمان…”رجع ديمارا و جاوبها”… قريب
سهيلة … “يالله غتجاوبو سمعاتو قطع “…. الووو ويلي قطع عليا ولد الهم … بالحق راه يووك احساس يووك مشاعر الله يصبرني…”حطات يديها على كرشها”… و يصبركم الكبيدات
“جمعات شعرها على شكل كعكة مهملة و نيفها خااسر… هبطات تتجر رجليها لكوزينة دخلات و لقات الخدامات كلا ملهي في خدمتو…
سهيلة…” دوات مع المراة الكبيرة لي تم”… مي فاطمة خي الله عمل لينا شي غديوة زوينة عفاك… جاي با و عمتي و سوسن
مي فاطمة…” شافت فيها مبتاسمة و قربات ليها”… اييه ابنتي واخا ونتي شنو حبات خااطرك و شنو تشهات نفسك
سهيلة…هممم مشهية الفريز بالكريم
مي فاطمة… واخا بنتي سيري رتاحي دابا يكون عندك…
“مشات سهيلة لسيجور فين كاين التلفازة و سرحات رجليها تا جابت ليها مي فاطمة لي بغات و جلسات هاك بلاك تسمعات الباك كيصوووني ..
سهيلة…” تتضهر مع الخدامات”… اناا غنحل … كيف حلات الباب تلاحت عليها سوسن …
سوسن … بگرتي ويلي مال داك الوجه مجلخ ..
سهيلة …”ضارت شافت في المراية لي في الحيط”… ويلي حي 😳… دخلو دخلو … مشات تتزرب خدات لانجيت مسحات وجها عاد رجعات عندهم سلمات على باها و عمتها وجلسات … تبادلو أطراف الحديت حتى نطق البارون…
البارون … بنتي فاين عبد الرحمان…؟؟
عبد الرحمان…”لي كان مع الحلة ديال الباب مع سمع كلامو”… ياك لباس ؟؟
سهيلة…”ناضت مشات عندو باش لا قال شي كلمة تورك على يديه”… عبدو جيتي 😅
عبد الرحمان… راه قلت ليك حيدي هاد عبدو من فمك… طلق منها و مشا باس سوسن من راسها و تم قاصد الدرووج… انا طالع البيتي ضارني راسي بلا متتزيدي تفرعيه ليا ..”و كيورك على هضرتوو باش تا حد منهم ميطلع عندو”
سهيلة…”اييه واخاا 😪… نقزات سوسن وجرات سهيلة البيت لاخر
سوسن… اجي معايا باغا ندوي معاك …
“مشاو البيت و كيف دخلو سوسن شدتها البكية …”
سهيلة … اوعدي مالك مغبنة …شني واقع
سوسن … راه با مزال ا سهيلة ما بغا يشووف مراد حتى يكون معاه عبد الرحمان … و مراد ما صابرشي كل ساع يقوليا وقتاش وقتاش
سهيلة … ومالك اختي هبيلة راه طلع لبيت نعاس… سيري تبعيه هضري معاه
سوسن … مسمعتيشي شني قال ..😔
سهيلة … شني قال يقول لي بغا طلع هضري معاه و لا تبقاي بايرة …
#التتمة
“دفعات سهيلة برا البيت و تتقوليها بيديها سير سير … طلعات سوسن و هي تتقرا المعودتين وسورة الكرسي… كيف وصلت البيت دقات …
سوسن … خاي عبد الرحمان مسالي باغا نتكلم معاك في واحد الموضوع…
عبد الرحمان…”كيف سمع صوتهاا تهز قلبو وتنهد “… دخلي ا سوسن دخلي… دخلات عندو حادرة راسها و مقداتش تهزو و حشمانة من الموضوووع لي غتفاتحو بيه … جلسات قبالتو و هو حاضيها و تتفرك في يديها…
عبد الرحمان… دوي خلاص واش غنباتو هنا ..؟؟
سوسن…”باقا على نفس الوضع و قلبها كيضرب “… صراحة ا خاي با مزالو متلاقا بمراد… ومراد ديما يسولني … ايمتى غيحددو الخطوبة … لكن با قال خاص عبد الرحمان يمشي معايا نهضر معاه في لول
عبد الرحمان … انا لي عليا درتو هضرت مع باك و قلت ليه اش كاين و الباقي راه من مسؤوليتو لأنو ولي امرك ..
سوسن…”طلقات دموعها و بدات تطلع ليها الشهقة”… هء هء حرام عليكم لي مشيت عندو يحشمني … علاش تديرو ليا هكا شني عملت … انا باغا غير نتزوج كيفي كيف بنات ا… هء هء لي صغير مني راه تزوج ها سهيلة صغر مني بزااف و راها تبارك الله قريبة تولد 😭 وًانا تكتب عليا نبقى طول حياتي في دار با… مراد الى صبر دابا راه صبرو غيتقادى و انا ربي لقاني بولد ناس… ونتا راك فمقام خاي ميمكنشي نمشي بلا بيك 😭😭 و لكن راحتك اهم… “ناضت و دموعها مزال نازلين … حتى وقفها صوتو ”
عبد الرحمان…”قلبو تيتعصر من كلامها و هي ماليها حتى دنب “… قولي ليه غذا غنشوفوه … ضارت عندو سوسن بالفرحة مشات نقزات ليه على عنقو و تتعنق و تبوس…
سوسن… شكرا يا احلى اخ في الدنيا … كيف طلقات منو هبطت تتجري في دروج و خلات واحد الفووق قلبو دارو من جيهة ختو و باغيها تعرف راه خوها من باها… لكن هيهاااات لكبرياء الدرغااام…

🌻 منقذی الأسمر 🌻
✍بقلم الهاویه …….🌷ندی العمر 🌷
❤ومسااعده ……🌼کوثر اجرعام🌼
°•°•°•°•°••••••• الجزء 240 ••••••°•°•°•°•°
ناض عبدو دخل الحمام غسل وجهو و شاف راسو في المراية مدة .. و خرج كيبدل حوايجو … في هاد اللحضات هبطات سوسن فرحانة و غير كتنقز شافتها سهيلة عرفاتها قنعاتو وابتسمات ليها من بعد بمعنی كنحييك ونشد على يدييك……. كيف و صلات وقفات عليهم و الضحكة في وجها
البارون… “شاف فيها تتحنقز”…اش عندك العايلة كتنقز …؟؟
سوسن…”جلسات حدااه كتنهج “.. با راه طلعت تكلمت مع خاي عبد الرحمان… في موضوع ديال احم مراد ” وحدرات راسها”..
البارون…”كيتسناها تكمل هضرتها”… ايوا شني قالك …؟؟
سوسن… قاليا واخاا غدا تشووفووه … “تبسم البارون و تنهد و رجع تكا على الفوطوي كان عارف ميقدش يرفض ليها طلب خصووصا ملي عرفها ختو..وهادي خطوة مزيان لبارون باش يخرج فرصة يتلاقا بيه ويتقرب منو، بعد لحظات هبط عبد الرحمان لابس سورڤيت و مكايشووفش فيهم و عاااقد التمنية… تعابير وجهو كيلقبوه في ديك اللحضة بالحاقد الكااعي وهادشي مخافيش على موسيوو الله يقربلها.. ،مشا الكوزينة صايب ليه قهوى معصرة ورجع… ضار عند الباروون و هضر بصوت قوي … و هضرة تقيلة خارجة غا بزز ..
عبد الرحمان… “حادر راسو وجهو الارض وكيدوي “…وجد راسك غدا نشووفو السيد ” بحدة ” مغادييش نجرجرووه بغيتيه ولظالين مبغيتيش قلها ليا نفضي معاه…. “رشف من قهوتو و قصد باب الجرد”
– البارون… واااخااا ابني …
“ضار شافيه بقزيبة عينو “بحالا كيقوليه منيتك”… خرج عبدو مكنسونطري مع ديك القهوى بعد لبلاصة خاوية و جبد گارو كيكمي ،
لبنى….” معاجبهااش الحال وواجعها قلبها من هاد البعد لي ولاو فيه “….آاااه ، كنا بعايلنا رجعنا بلاش….😞
سوسن….”كضور عينيها مفاهمة والو “…اجي نقووليك اعمتو…مال عبد الرحمان شني عندو..مكیتهاودشیي لا معاك نتينا لا مع باا…
سهيلة….”شافت في نوح بمعنى قولها اشنوو كااين “…
البارون…..غير شي حاجة وصاافي ابنتي…!! دابا ينسى
لبنى….” باستهزاء شافت فيه مخنزر ديجا علاقتهم متوثرة من نهار عرفات بلی ممریضش وغیر کاذب علیها “…ينسى ؟؟ بالحق قوول لي بغيتي حيت نتينا مكترفووشي مزياان…انا لي يماه وحاافضااه وغير نشووف في عينيه نعرفو شني باغي يقوول..شنی لی معصبو وشنی لی مفرحو…” كلامها معناه وصل للبارون وعرف شنو المقصوود بيه “..
سهيلة…”بغات تقلب موضووع وتهدن هاد زوج “…انا غنشووف الغداا فين وصل وغير رتاحو کلشي غيكون هو هادام
سوسن…”زي اللطرش في الزفة “…🙄🙄🙄
بأمر من سهيلة الخدمات بداو يوجدو في طبلة..اما هي خرجات عند عبد الرحمان لي عياات متقلب عليه تا بان ليها مبعد وجالس فووق كرسي في الجردة…
سهيلة….”جات من موراه و باستو من عنقو ..”….😻
عبد الرحمان… ياك لباس ابنت البارون علاش كتقلبي في هاد الساعة ؟؟
سهيلة….”شقلبات عينيها فيه “..🙄👀… علیک
“بتاسم جنب وجرها تا جلسات فوق رجليه ”
شي تكية هنا “خشا نيفو في عنقها كيشم ريحتها المسحوور بيها ”
سهيلة…”عنقاتو وكتبوس فيه وتدوي “… عرفتي نتا غتكون احسن اب ،وأحسن اخ ،و احسن ابن…،
” نوضها عبدو من فوقو ”
عبد الرحمان…”كيضرب على مؤخرتها “… نوضي نوضي اشمن ابن
سهيلة…”رجعات جلسات “…ايه ايه بزز منك احسن ابن…”باستو وطولاتها.”
عبد الرحمان….”زير عليها من خصرها وكيماصي ليها فيه “….علاش كتقلبي هاااه 🤨
سهيلة…..”عيطات على لاص “…عليك شنو ماشي من حقي..
عبد الرحمان ..”بتاسم جنب وعاجباه زعوميتها “….حقك ولبلاصة لي بغيتيها ديالك تمتعي ليا بیها .” بضحكة کلها رجولية “..هههه
سهيلة….”خدات ايديه لعندهاا “…يالله تغدى…
عبد الرحمان….مكاناكلش دابا..وزايدون عندي وجبه في نهار هي لعشا وفلبيت معاك
سهيلة…”كتلعب في لحيتو وتعوج في قنانفها ” ..انا مكنضحكش اعبدو يالله ناكلو…
عبد الرحمان….”صاط بضيق “…بفففف سهيلة ميكي الله يحفضك مباغيش نمشي صافي خليني بخاطري متکعینیش ..
سهيلة….”بخيبة أمل”….. واخا 😞 راحتك اهم…”باستو جنب فموو ورجعات منين جات تغداو وسالاو …شربو القهوة وعبد الرحمان باقي برااا. حلف هو لا لیهم بان ..
البارون…”جمع الوقفة “…يالله وجدولي راسكم نمشييو…بنتي الله يرضي عليك فاينو عبد الرحمان ندوي معاه .
سهيلة….”نعتات ليه”…لهيه اباا…
“مشى لعندو لقاه هاز وااحد المقص وكيقص في الربيع
لباروون……”حنحن “….ولدي ..
عبد الرحمان….”مداهاش فيه “…كمل على لي بدااه…
البارون….تمنيت كون ورثي شوية المحنة من يماك..مكناشي غنوصلو لهايدة انا كندوي معاه ونتينا عاطيني بالظهر…

🌻 منقذی الأسمر 🌻
✍بقلم الهاویه …….🌷ندی العمر 🌷
❤ومسااعده ……🌼کوثر اجرعام🌼
°•°•°•°•°••••••• الجزء 241 ••••••°•°•°•°•°
عبد الرحمان….”لاح داكشي لي في ايدو ووقف تا ستاقام ظهرو “….باراكا من دااك تنووعيير …
البارون….”خنزر فيه ومشى شدو من ذراعو “…قااد هضرتك معاايا كتفهم ..انا بااك وبزز عليك کيخصك تحتارمتي كتفهم شنی هاد لکلام لی کتقول لیا فیه …
عبد الرحمان….”دار ايديه وراه مزير عليهم ونزل راسو لتحت گاع “…هانا عاود لیا تربیه من جدید علمتی شنو نگول وشتو لا…حیت ملقیتش لی یربییني ویورینی .. أأأأأ الوااااليد …”ورك عليها مغزز على سنانو ”
البارون…”شدو من ذرعانو بزوج وقادو معاه واخا عبدو مشافش فيه “……حنن قلبك أولدي الله يرضي عليك……
عبد الرحمان…”بلع ريقو وعض على شفايفو “……ساليتي ؟؟
البارون…”رتب على كتافو “…..غدا علمنی بالوقت لی غدیر مع سید ودوز علیاا دیني
عبد الرحمان….”طلع راسو ونزلو بالايجاب بلاما يهضر “…شي حاجه اخرااا ؟؟
البارون…”المشوارتابعو طويل قالها بينو وبين نفسو “…لاء آبني لاء انا ماشي بحالی …
عبد الرحمان…الله يهنيك…”عطاه بظهر ورجع كمل على لي بداه…تا شافهم مشاو عاد لاح شنو في ايدو وغسلهاا ..
عبد الرحمان….”طلع ديريكت لبيت لقى سهيلة نازلة لعندو…دخلها معاه ودخل بدل حوايجو لي تربو…
سهيلة…”.كتمد ليه لحوايج وهو کيلبس حداها “….عبد الرحمان…كیخصنا نقادو بيت دراري من دابا..
عبد الرحمان….تا تولدي ويكوون خير ..
سهيلة….اواعدي على ااا نولد كيخصنا دابا على تيسااع ونبداو نشريو لحواايج ..
عبد الرحمان…”كيقاد في شعرو “…كلشي كاين في سووق مغيتقاداش…
سهيلة…”عوجات قنانفها حطات سلاحها معاه “….واخا
عبد الرحمان…..رضى ابنتي ..
“مشى تكا وجات حداه ”
سهيلة…”كتلعب في شعرو”..عبدوو..
عبد الرحمان…..”بأمر “..جيبي مقص…
سهيلة…”خرجات عينيها “..علاش 😳😳
عبد الرحمان…..نحيد بوه هاد الشعر وهاد اللحية لی مبرزطنیک وشاطنینک ونعطيهم ليك لعبي فيهم تاا تشبعي…
سهيلة….”تلاحت عليه كضحك تا سالو دمووعهاا “…ههههههه لا مشى ليك لعقل والله
عبد الرحمان….” تكاها عليه كان ناعس على ظهرو وهي فووقو وايديه كيدوزو على ظهرها “…لی عرفک یبقی لیه لعقل..
سهيلة……..عبدالرحمان….”لحناتها ”
عبد الرحمان…”شدها من قنانفهاا “….نعسي شوية ورتاحي وسدي هادا مكتعيايش…
سهيلة….”هزات راسها شافت فیه “.بغيت نگولیک غیر واش نجیب لیک تغدا..
عبد الرحمان…لاا غا رتاحی…
“رجعات تکات علیه بقی یلعب لیها فی شعرها تا حسها ترخات..قادها فی بلاصتهاا ونزل کلا شی حاجه وخرج لعند مروان لی دایر معاه
…….
فی الكافي لي كيجلسو فيها…كيف العادة بلاصتهم في لاطيراس جالسن عبدو قدامو قهوة سان سيكغ…ومرواان طایح على واحد عصير وحلوى معاه…
مرواان…”كيحك في كرشو ” ….ايااه نينا داارت ناايت تاعها…
عبد الرحمان….شتك خليتي لمهم وشديتي قزيبة الهضرة…تفتح نايت زوج ربعة الله يهنيهاا…شبيني وبينها…؟؟🤨
-مروان….”طولها “….حب كبيييير….
عبد الرحمان…”هز ايدو قدام ولدو بانفعال بتسااؤل “…شنو دابا كتطنز…؟؟
-مرواان….كنگولیک صح اصحبی سیده کنعرفهاا ملی یالله دخلت خدمت قبل منک نتا بشحال..کانت کتغنی وتخرج بحالها داک سیهم عیاا یدور علیها ولا فاقت لیه تاا جیتی نتا…ولیتی تبان لیها فی الکاس صباح ولیل وتهتهت بیک وملی مشیتی هاهی تا خدمه مبقاتش فیها ،رحلتی سیده من لبلاد دخلت علیک بالله واش هادا ماشی حب کبیر..
عبد الرحمان….”کیضرب بایدو علی طبله “….طمعتها بشی حاجه ، واعدتها نتزوج بیها…لا ایوا صافی هاداک قلبها دخل لیه لی بغات وتسد علیه…اما انا نهار حسیت بی هاد القلب بدا یدیماری بووه “وراه لخاتم “..راک کتبت علیها وهنییت راسي..
مروان….بمعنى ؟؟
عبد الرحمان….انوو عمري دخلت هاد نينا لراسي عادي جابتها الوقت كنا كندخلو نقصرو في داك نايت…ونزيدك عمري زهيت عليهاا..
مروان…”خرج عينيه “…واايلي ؟؟
عبد الرحمان….ايه والله …
مروان…..اممم…اودي وهادشي لي دارتو تاع مافیات مفضیه حس گرام لعقل متکسابوش …
عبددالرحمان…”بدا یضحک “…وقالت لیک غا کنضحک …وبغیت ندیر لجدید…مصیفطه مساج مجهول سیمانه وهو قالب لیا دماغ دیالي على بونت كتت غنتيري في البووص وغا كضحك…
مرواان…”تشتت بالضحك “…عرفتي فاش كنفكر..”غمزو بمعنى شنو ” ….الا عرفات مرتك لحوايج شكون صيفطهم شنو دير…
عبد الرحمان….دير لي بغات غنگولیها ابنت ناس هاکاین واشکاین..مکاین میتخبی…
مروان…….هادی کاینه عندک شن طن ..وهادشی لی مخلی لبنات طایحین فیک واقله …
عبد الرحمان….”خنزر فیه “…کول کول لماکله لی مکدویش..
“کملو حدیثهم وتهز عبدو رجع لفیلا لقی سهیله موجده لعشی بایدیها ومقاده طبله فی بیتها وکتسنی فیه …تعشاو خلاها تجمع طبله ودخل دوش..خرج لاوی علیه فووطه وکیتشف فی شعرو لقاها قدام لمرایا کتسرح شعرها …
بقی کیشووف فیها بنظرات کلها معاني
سهيلة…”دارت لعندوو “…مالك اش كاين.. علاش كتشووف هاكداا …
عبد الرحمان….” بلاما یتكلم مشى لعندها وهزها بين ايديه..وحيت الشووف ميبرد جووف…..انغاامسو في بحر الحب ووحدو اجساامهم من جديد فوق سرير العشق الأرجوااني ……

🌻 منقذی الأسمر 🌻
✍بقلم الهاویه …….🌷ندی العمر 🌷
❤ومسااعده ……🌼کوثر اجرعام🌼
°•°•°•°•°••••••• الجزء 242 ••••••°•°•°•°•°
حل عینییه بصعووبه علی صوت المنبه…سد تلیفون وانقلب لجهه تانیه من سریر…بتاسم تلقاائیا وهو کیتآمل اجمل ماا شاافت عینییه…کانت نااعسه علی کرشهاا وایدیها لایحاها علیه..شعرهاا الحریری منسدل علی السریر مغطی وجهاا….تفکر کیف کانت معاه لبارح انثی ناضجه عکس تصرفااتها الطفوولیه….تنهد ونااض من بلاصتو بعد ما غطاها…ودخل یتجهز کیف عادتوو باش یستعد للمشي
خرج لابس سيرفيت وداير القب فوق راسو سماعات خاشيهم في وذنيه …تمشي لما يقارب سااعة وقف كيف عادتو كيمارس حركات رياضية ورجع من جديد ..دخل لقاها مزال ناعسة وعلى نفس الحالة دخل الدووش دغيا وخرج هاد المرة لابس حوايجو …تمشى لعندها وجلس بجنبها خدا خصلة من شعرها كيدوزها على وجها وهي مرة مرة تقفز…
سهيلة………امممممم …
عبد الرحمان….”كيزعزع فيها “…نوضي الخمارة تحركي ونتي هرمتي هنا…
سهيلة….”طرطقات وذنيها كتسمع مزيان شنو قال….خماارة وهرمتي ….تقادات فی الچلسة مستعده للمشاده معااه “…..شنو شنوو ..
عبد الرحمان….”لاح علیها مخده وناض کیشووف فی مرایا “…اییه کیف سمعتی……کیخصک تحرکی شوویه “شاف فی ساعتو “…العشره هادی ممزیانش لیک هاد الخموول صحتک ابنتي صحتك …
سهيلة….”حكات ايديها على خصرهاا وشووميز نازل على كتاافها “…..لبااارح اخويا ملي كنتي خدام هاك بلاك هاك بلاك شوية وتعمي ليا لدراري عينيهم…مكنتش خميرة …
عبد الرحمان….”بدا يضحك “….صبااح لخيير صاافي فيقتك هادشي لي بغيت…
سهيلة….”بالغوات جات واقفة حداه كلها كتهز وتحط نظرا انو مكانت لابسة لا سووتياام لا واالو “…مكنضحكش تعصبت دابا…
عبد الرحمان….”شد وجها بين ايدو “…وتفرگعی نتی گاع ههه “باسها وتم خارج “…لابسی علیک حوایجک ونزلی نفطرو
سهیله…..”ضربات رجلیها مع الارض “…الاااااااااا
عبد الرحمان…..واخا انا نستناک منفطرش یالله بالی ونتی کتفیبري عليا تما بحالا ضاربك ضوو…
“نزل وخلاها غتفركع گاع لمخاد عظاتهم….”
سهیله….”کتنهج “…اووف اوووف کاالم کاالم اسهیله….
“دخلات لدوش دوشات وخرجات لبسات حوایجها وتمات نازله لعندو لقاتو کیفطر وممسوقش “…
سهیله….”باستهزاء “…هادی هی غنستناک..
عبد الرحمان….” شرب قهوتو دقه وحده “…غاادی خدام مبقالیش الوقت…” ناض جلسها بلاصتها حط لیها فی صحن گاع لی کیعجبها “…هانا الاله
سهيلة…”كتطنز “…اووه يكثر خيرك… 😏😏 على اساس انا مشلة من ايدي
عبد اارحمان….” رفع حاجبو “….جاتك الحالة تااني يااك…اوك منديش عليك…
“بتاسم جنب وخرج خلاها غتاكل راسها ..كيف عادتو تلاقى بمروان ومشاو الناظوور شاافو خدمه تما كيف غادة وعاد رجع في طريق داز لبيزيريا خداا ليها بيتزا لي كتعجبها …
عبد الرحمان… “دخل لدار لقاها في صالون كتلعب في تليفونها حط داكشي فوق طبلة باسها في حنكها وجلس حداها “…….شنو درتي ليووم…
سهيلة…”جلسات بميااعة وبدات تحسب ليه “…مشيت لاصال درت شوية سبوور…ووراها خديت طوموبيلتي و مشيت درت شووبينغ…وبعدها درت مسااج وعاد لقيتسني دخلت تاا الوقت مبقاش ليا باش نوجد لغدا..
عبد الرحمان….حسيت بيك امراتي لعزبزة داكشي علاش جبت ليك متاكلي…
سهيلة…”قلبات عينيها “…تشكراات…
عبد الرحمان…”امر لخدامة جابت ليهم طباسل حط فيهم ومد ليها “….خودي محدهاا سخوونة…
سهيلة….”كتشووفيها بنص عين وكتدوي مع راسها نفضب ونكعى عليها ولا نخلي تال لعشى وندفع عليه لكبير… في الاهير قررات تامل حيت القضية فيها بيتزاا كلات تاا شبعاات وتلاحت على فوتوي مرخية….”…غتمشي عند ..
عبد الرحمان….” حبسها بايدو تليفونو مان كيصووني “….وي صافا جيتي وااخا من هنا نص سااعة في كاافي لي قلت ليه …الله يهنيك..
حط دامشي لي في ايدو وطلع باش يوجد وسهيلة وراه كتستنطق فيه
عبد الرحمان…”كيلبس في حوايجو وهي واقفة حدااه “….كلشي هو هاداك يااك اماما تا صدفة ممخالفة…
سهيلة….”عقدات غوباشتها ” …متبقاش تطنز عليا مكيعجبنيش الحال…
عبد الرحمان….غا ضاحك بغيتي نحيد مو هاد الضحك هانية…
سهيلة….دابا خلينا من هادشي عرف شنو تگوول مع سید ورخفو علیه
عبد الرحمان….چیبی جیبی صبووره وعلمینی اش نگول واش لا…”بدا یحرک فی راسو “..والله ایلا زوینه هاادی..
سهيلة….”بدات تحک فی نیفها “…دويتي مع با قلتي ليه يوجد راسو..😾
عبد الرحمان…”خدا ساعتو كيلبس فيها “….غاديين لعرس نوصل نكلاكصوني عليه ينزل…
سهيلة….ديني معاك نجلس معاهم شوية بينما جيتي ..
عبد الرحمان….”بجدية “…لا جلسي في دارك..ديري شيحاجة شغلي راسك بيها انا مغنتعطلش نجي ونخرجك….
“قال كلامو وخرج وخلاها ….ديمارا باقصى سرعتو وموقف تال قصر البارون..هاد الاخير لي كان موجد راسو قبل انفوا بلغووه بلي وصل نزل لعندو

🚫🚫 فی نظرکم کی غیدوز اللقاء 🚫🚫

🌻 منقذی الأسمر 🌻
✍بقلم الهاویه …….🌷ندی العمر 🌷
❤ومسااعده ……🌼کوثر اجرعام🌼
°•°•°•°•°••••••• الجزء 243 ••••••°•°•°•°•°

البارون….”داخل لابس کوستیم وفوق منو تروا کار..حل لباب وطلع “….سلام وعلیکم اولدی…
عبد الرحمان….”کرز علی سنانو ودیمارا “….وعلیکم السلااااام انوح …
البارون….”مخرج ایدو من زاج وجاالس بفخامه فوق کرسی “….فین دایر معاه …
عبد الرحمان….هانتا غتشووف دیر بعدا سمطه اسی نووح حتارم القانون
البارون…قانون هنا هو انا….”بدا یضحک ” ..بالحق ندیرها علاش لا…منردهاش لولدی فی وجهو..
عبد الرحمان…”دایر ایدو علی ذقنو “….نقص نقص من هاد الکلمه حسستینی عمرک قلتیهاا ، الا نسیتی نفکرک بلی کان عندک ولد …
البارون…..والا نسیتی نتا نگولیک بلی طلع ماشی ولدي غا لفقاتو لیا موو کنطن قالتها لیک یماک…
عبد الرحمان…”تفکر نهاار عرفها “….بیناتکم اریافه ..
” کمل علی طریقو وسطووب لی وقفو فیه وکانو فیه البولیس یشیرو علی لبارون “..
عبد الرحمان…”دار شاف فیه ونطق “..ومکذبتییش ملی قلتی نتا هو القانون
البارون….الاکانو عندک هادو ” کیقصد الفلوس “…کلشی یعمل لیک حسااب ووتکون نتا فوق القانون گااع
عبد الرحمان………الله يغنينا بدراهم لحلاااللل….”قالها بجهد كيمعني عليه ..، وصلو لوجهتهم لقاو مراد جاالس في طبلة كيستناهم تقدم عبدو لعندو هو لول والبارون وراه مد ليه ايدو سلم عليه وقال
عبد الرحمان…..كنقدم ليك نووح الانصااري ، نسيبك الا كان نصيب….تفاهم معاه !!
البارون…”مد ليه ايدو وملامحو ممحية كان كيرمقو بنظرات تفحصية……بان ليه راجل بعقلو يكون عندو ما يقارب كثر من ربعين عام..شعرو بداو كيتخللوه زغيبات بيضين ملامحمو رجوولية وكيوحيو بالاحترام…”….ونسیتی مقلتیش لیک بلی وأب ديالک
” شافيه عبدو مخنزر اما مرااد كانو على وجهو ملامح الدهشة ”
البارون…”جلس في الكرسي “…تفضلو اش كتسناو…..
“جلس مراد وعبدو جر الكرسي بنثرة حتى كلشي نتابه ليه…جالس نص چلسه حاط اید علی طبله واید لوخرا علی رجلیه لی کیحرک فیها بعصبیه “…
مرااد….”عیط لنادل “…شنو تشربو….
البارون…..المااا
عبد الرحمان….”دار لیه اشاره بمعنی والو…
“خدا مراد لیه قهوه ولبارون الماا سكت شحال وعاد ستفسر على لشغل تفكيرو..
مراد ….نفهم بلي نتا خو سوسن ..
عبد الرحمان….لارد..
البارون….تماماخوها ،هو وسوسن ولادي من ام مختالفة…
سوسن هي البكرة عندي مها ماتت شحال هادي اما عبدوو جاا وراها..
عبد الرحمان…”خبط طبلة “…مجاايينيش ندويو في شجرة العائله…تابعنی شلا ندخلو فی الموضووع دیریکت
البارون….”شرب کاس الماا ودار لمراد اشاره کتعتی دخل فی الموضوع ”
مراد….”حنحن “…کیف قالیک موسیو عبد الرحمان….انا اسی نووح طالب منک بنتکم علی سنه الله ورسووله وکی کتعرف لی هرب لزواج هرب لطااعه وملقاش حسن منها نکمل معاها حیاتی
البارون….”دار رجل علی رجل “…..فاین کتعرفها علی مسمعت بلی نتینا کنتی خدام معاها ولا تشااوفتو فشی جمعیه هادشی صحیح
مراد….”کان کیتکلم برزانه وواثق من کل کلمه قالها “…کلامو صحیح شفتها وجاتنی بنت نااس تکلمت معاها وفاتحتها فی موصووع وکانت عامله حسابک فی اول وکل مره کانت کتعطینی حجه تا تلاقیت بسی عبد الرحمان وتافقا معاه
البارون…..کیخصک تعرف بلی شحال من واحد تقدم لیها وکانت رافضه الموضوع…..وملی سقسیتها علیک فعینیها شفت الرضی…وانا منقدرشی نخصر لیهاا حاجه وحده ..سوسن راه هيا ضو د عينيا و نوارت دالدار…تحطها فی عینیک ومتقلقهاشی
مراد…كون هاني اسي نووح غنديرها في عينيا و كيف كانت عيشا معاك غتعيش معايا .. وهادشی سبق قلتوو وتفاهمت فیه مع سی عبدو …بقا مراد كيتحدت هو البارون على سوسن و شنو خااصو يكون باش يطمن على بنتو و عبد الرحمان غير متكي على الكرسي و كيسمع ليهم … تا سمع البارون قال المراد الا خووها عطاک الموافقه انا منزیدک غیر الله يكمل كل شي بيخير … حيد عبدو يديه على وجهو وتُقَاد في الجلسة ..
عبد الرحمان… ” و مد يدو لمراد”… مبروو عليكم … ولكن كلمة وحدة نقولها ليك … دمعة ولا تقيقلة من نشوفهاش فيها… حيت ديك الساع غتلقاني في وجهك ..ونوریک دوبل فاص “طبطب ليه على كتفو”..

مراد …”لي بدورو تسالم معاه و طمنو”… الله يا ودي اخاي عبد الرحمان في عويناتي
البارون….ایوا تا حنایا منزیدوک غیر جیب العایله دیالک وطلبها بالاصوول وبالواجب
مراد….سیمانه جایا حنا عندکم…
عبد الرحمان…”جمع الوقفه زربان “….واعلیه
“توادعو معاه ورجعو علی طریقهم …وصل عبدو باه تال لقصر وقبل مینزل ”
عبد الرحمان…..دیک لبنت لی لداخل کیخصها تعرف الحقیقه متخلیوهاش عایشه فی دار غفلون تااهیا…
البارون…غنقوولها لیها
عبد الرحمان….دیر خیر فیها وفراسک وتبان حدااها آب مزیاان وقبل مننسی …غنگولیک زووح کلمات محدی انا مرااضیش علی عاد العلاقه لی کتاشفت کتجمعنی بیک منبغی تا حد یعرفهاا
البارون….”خنزر فیه “…علاه شنی فیها کنشفرو ولا کنشفرو ، ترصی ولا مترضاشی مکنتسناشی منک شنی نعمل کتسمع …
“خبط علیه لباب ونزل خلاه کیسب ویعایر غا راسو ”
عبد الرحمان….”دور الفولوت بجهاله تاکان غیقلب طونوبیل “…جیتینی کبه فی شیب غنگول شی کلما ماشی تال تم غنتحاسب علیها اللهم نسکت…”دیمارا بآقصی سرعه لدار کان معصب وعلی اخرو ..

🚫🚫 مبروک علیک اسوسن….کیجاکم لعربس البنات لی معطاتهاش الرآی تبقی بایره نشااء الله ههه 🚫🚫

🌻 منقذی الأسمر 🌻
✍بقلم الهاویه …….🌷ندی العمر 🌷
❤ومسااعده ……🌼کوثر اجرعام🌼
°•°•°•°•°••••••• الجزء 244 ••••••°•°•°•°•°
دخل لبارون كيفكر في كلام عبد الرحمان وبلي عندو فيه الصح… سيغتو ملي مراد عرف …داكشي علاش قرر يعاود ليها كلشي ويگولیها الحقیقه تسمعها منو حسن …لقاها فی الصالون جالسه كتهضر مع لبنى هاد الاخیره لی مکانت غا كتهدن فيها وکطمنها بلی اللقاء غیدوز مزیان ..حسو بیه وقف هزو عینیهم کل وحده کتقرا ملامحو وکتحاول تفهم شنو غیوحیو لیها وکیطلبو انو يكون كل شي داز هو هداك…
البارون…”دخل و مشا جلس فوق الفوطوي”… السلام عليكم “قوص حواجبو في سوسن لي غیر شافتهم شداتها الرعده …
لبنى …” مشات جلسات جنبو مشابکه ایدیها “…شني عملتوو… واش كل شي داز هو هداك…؟؟
البارون… اييه كل شي داز هو هذاك … و الخطوبة الاسبوع الداخل انشاء الله…” وعينيه على سوسن لی کاتت غطیر بالفرحه وممبیناش “… بنتي باغي نتكلم معاك في واحد الموضوع لي منحقك تعرفيه…
سوسن….”رفعات حواجبها ..اما لبنى عرفاتو شغيقول و حدرات راسها باغا تبكي…
سوسن…”تخلعات و مشات عندو “… هاني ا با ياك لباس شنی واقع ..واش متفهمتیشی نتینا ومراد…
البارون…”قاص راسها و رضى عليها”… لا ابنتي ماشي هادشی تفاهمنا وكلشی داز هو هاداک موضوعي على عبد الرحمان
سوسن…”شافت فيه مستغربة “… عبد الرحمان … مالو ياكما واقعة لو شي حاجة خايبة 😨
البارون… سمعنی شنی غنقوولک لیك ، عبد الرحمان خاك
سوسن… “حاطا ایدها علی قلبها “…خلعتيني ا با ايه راه في موطع خويا لهلا يخطيه ..
البارون… “تنهد “…لاء عبد الرحمان خاک حقیقی بني من لحمي ودمي…
سوسن…”لخبر صعقها و خرجات عينيها”… هااا 😳… شني كتقول ابا …
البارون….کیف سمعتی
سوسن…”بعدم استعاب “..لاء لاء شرحولی مزیان شنی نزل من سماا ولا کیفاش ..
البارون….”عود لیها القصه من آول لآخر شكون هو وشكون مو وكيفاش جابتو لبنى كلشي عرفاتو “…هادا هو الموضوع کامل ابنتي وراه هو عارف وهولي قالي نقوولهالك .
سوسن…”جمعات الوقفه بنرفزة “.. ولاش مجين تقولها لي دابا اااه علاش
البارون… “جلس و حدر راسو متأسف”… تا انا فحالي في حالك … ماشي بزاف باش عرفتها
سوسن… شنواا … لا لا اربي معرفت نسخط ولا نفرح… علاش اعمتي علاش دمرتينيا بهاد الشي لي درتي علاش …
” باغا تهضر تغوت في الاخير سدات فمها وطلعات تتجري في الدروج قاصدة بيتها و دموع في عينيها… خلات البارون في حالة… ولبنى في حالة يرثى لها تبعاتها هاد الاخيرة… دخلات عليها البيت لقاتها شهقة طلع و شهقة تخنقنها… جلسات حداها بغات تعنقها وهی تبعد “..
لبنى…”دمووعها على خدها شلال”…هء هء سمحي ليا ابنتي سمحي ليا ..
سوسن…”مسحات دموعها و شافت فيها بجدية”… نسامح ليك ياا اعمتي … علاش غنسامح ليك انك حرمتيني من خای الحقيقي… من ديما كنتمى يكون عندي اخ حنين فيا و يهتم لمصاليحي… علاش غنسمح ليك … كل نهار كنتي كتشوف داك الكيدار الشماته د يونس شكان عامل فيا وبقيتي ساكتة… اااه جاوبني … علاش حرمتيني من خاي لي كان خاصو يحميني من الصغيرة و الكبيرة علاش… لكن نتي كنتي انانية اعمتي و بزااف باش تحمي السر و تحمي راسك… خليتي الدقة تجي فيا انا اعمتي …” بدات تبكي تاني و تتعبر بحركات بيديها”… تعدبت بزااف مع يونس و انا عندي عبد اارحمان لي يقدر يحرق الخضر و اليابس على ودي تحاما فیه ونتعنی بیه
…”لبنى لي مكانتش حسن منها غير حادرة راسها و تتبكي … شوية تقطع حسها بقات سوسن تعاتب تا هزات راسها لقاتها طايحة… مشات تتجري عندها …”.. عمتي ا عمتي فيقي عفاك …خدات قرعة الريحة و كاس ديال الما … شماتها ليهاا و رشات ليها وجها بالما…شوية بدات تتفيق تديريجا
لبنى…” بالكاد تتهضر”… انا كنموت كل نهار على خوه و انا كنسمع كل واحد كيحاسبني … كنموت كل نهار حيت بني مبقاش بغا يشوف فيا … كتسمع ابنتي كنموووت … انا مكنت باغا والو من غير ابن نربيه و ربي جزاني بيه… مكنتش باغا لي ينعتو باللقيط… كتسمع ابنتي اناا المراة لي ضحات و ضحات باش تشوف ضحكة منو هء هء هء 😭😭 … ها هو مشا و خلاني يا ريتني مت و تدفنت ولا شفت هاد النهار 😭😭😭 خبیت سر علی ودکم كاملین ودابا کل واحد کیجی یرد اللومه علیا بوااحدي…مقادراشي نستحمل…
“سوسن عزات عليها عمتهاا لكن رااسها كثر بقات معاها ممبيناش ليها تتهدنات داتها لغرفتها

🌹🌹🌹 تتمة الجزء 🌹🌹🌹
ورجعات لبيتها بكات تا بردات من جهة معارفة واش تبكي من لفرحة حيت عبد الرحمان لي من ديما يكون خوها لحقيقي طلع خاها دبصح…ولا تبكي على سنوات لي ضيعات وهي بعيدة عليه وحاسباه لعايل دعمتها في الاخير وقفات وجمعات حوايجهاا في حقيبة وخرجات

#عند_عبدو
لي رجع معصب وعلى لخر ديالو لقی سهیله فی البیت جابده لحوایج لی جابتهم نینا وکتطوی فیهم….
سهیله….”نتابهات لیه داخل منثر..فقررات تقیس لیه النبض “….عبدو عرفتی لحوایج لی جبتی مزیونین کیخصنا نرجعو لنفس المحل ناخد شی حاجه اخرا…
عبد الرحمان….”شافیها معصب “…ماشی انا لی جبتهم صیفطااتهم لیک نینا وقالت لیک مبرووک
سهیله…..”طلعاتها لگنااویه وقفات وحطاات ایدها علی خصرهااااا “….اشنوووووو؟؟ 😳😡😡😡😡

🚫🚫 ولعت ولعت ولعت ولعت
1 شنو غدير مدام مشااكيل
2…. فين مشات سوسن 😭😭

🌻 منقذی الأسمر 🌻
✍بقلم الهاویه …….🌷ندی العمر 🌷
❤ومسااعده ……🌼کوثر اجرعام🌼
°•°•°•°•°••••••• الجزء 245 ••••••°•°•°•°•°

رجع عبد اارحمان معصب وعلى لخر ديالو لقى سهيلة في البيت جابدة لحوايج لي جابتهم نينا وكتطوي فيهم..
سهيلة …”نتابهات ليه داخل منثر فقررات تقييس ليه النبض “…عبدو عرفتي لحوايج لي جبتي مزيونين كيخصناا نرجعوو لنفس المحل ناخد شي حاجة اخرا..
عبد الرحمان…”دور راسو شافيها معصب”….ماشي انا لي جبتهم ..صيفطاتهم ليك نيناا وقالت ليك مبرووك ..
سهيلة …”طلعاتها لگناویه وقفات وحطات ایدها علی خصرهاا “…اشنوو ؟؟؟ 😳😳😡😡
عبد الرحماان…کیف سمعتی ” بدا ینصل فی حواایجو تا سمع صووتها لی علاین یثقب لیه وذنیه “….
سهیله….”کتغوت “…وشتک کتگوولها لیا بلا حشمی بلا حیا..
عبد الرحمان…”دار لعندهاا مطلع حواجبو لسطح “…ماالي شاافر ، گلت لیک شنو کااین مزدت منقصت
سهیله….”بدات تهز فی دوک لحوایج وتلوحهم علیه “…واش انا هنا دفة تاع الحمام…مدخل عليا كادوات من عند صاحبتك لقدييمة نلبسهم لولادی “تمات جايا لعندو منرفزة ” ….واش بلعانی کدیر هادشی اعبد الرحمان باغي تفقصني ولا تصطيني…ولااااااا تشللني هاا
عبد الرحمان…”بدا یحک فی جبهتو مقاد علی صداع ولا حاملو…جرها من ایدها بلا کلمه بلا زوج جلسها فوق تانوسیه ووقف قبالتها “….تسکتی وتسمعینی ولا تبقای تبووردی علیا هنا بصووتک …؟؟
سهیله….هادشي مزال فيه منسمع …ايه كمل صيفطني لروضة وجيبها اسيدي نتاا هناا
واش مكتراعيش ليا ولا معندي اهمية في حياتك لهاد درجة مكتخممش فيا…
عبد الرحمان….”بصوووت خشن “…دابا متبقايش تولدي من دماغك وتحللي وتناقشي بووحدك…كون بغيتك متعرفيش منگولهاش لیک…ولکن حیت قلت لیک شنو کاین غتبقای تجبدی علیا هناا…
سهیله….دیر راسک بلاصتی ونکون انا لی مدخله علیک شی حاجه ..
عبد الرحمان…”جرها بشویه من شعرها لی کان مطلوق “….مجرد متگولیها نهرس لیک فمک لی خرجها کتفهمی.. ومتبقایش دخلی لیا شکلی فی العکلی وفینما نتناقشو تگولی انا ونتا …
انا ماشي شماتة لي غنجيب حوايجها بارادتي بحالا هاد لولاد محتاجيين ولا باهم مكووفن ..بحالي بحالك معرفتش شكون جابهم واول مرة شفتهم نهار طلعت لهنا ولقيتك كتشووفي فيهم..
سهيلة….”غتبدا تغبن “…ولكن انا سولتك اعبد الرحمان قلت ليك واش نتا مولاهم….”بدات تعيب فيه “…قلتي لي اه مالك كنتي سكران…
عبد الرحمان…”كيحرك في راسو “…داك الفم عندك تاع تهراس ساب، وولا خاصو لجام…..وانا لي داير فيك راسي باغي نشرح ليك اما سطحي راسك مع لحيط تا تبغي تسمعي لكلام وندويو….
“تم غادي خارج وهي تقطع عليه طريق “..
سهيلة……”كتحرك رجليها بعصبية “……خرج كيف ديما وخليني نفاجر هنا…”يالله غتبدا تبكي وهو يحط ايدو على فمها ”
عبد الرحمان….شووووو بلا بكى…”تنهد وجرها معندو ميدير مكتوبو هو هادا…جلسهاا وعود ليه موضووع رسالة واللقاء “..
سهيلة……”وحيت سهيلة صگعه وعزیز علیها تروبلها نسات کلشی وشدات لیه فی حاجه وحده “….تلاقیتیهاا یاک…ومقتلیهاش لیا یااک…شفتیها وشافتك دویتو وتحتیتو…ما علیک حکام
عبد الرحمان….”حرک راسو بالایجاب ” ..شفتها ولاکن ما شی موحش فیها حاسبتها علی شنو دارت واش صيفطت
سهیله….واش عرفني حسبتیها ولا رجعتو لیام الخوالی…
عبد الرحمان…”کیرحک فی ایدو بمعنی اش “…اش غنرجعو ولا نزمرو عطیتها زوج کلمات ومشات لحال سبیلها..سیده تزوجات وهاجراات..
سهیله….کتبغیک یااک اعبد الرحمان..😿
عبد الرحمان…”جرها لعندو “…تبغینی ولا لا شغلها وقلبها هاداک وهی تصرف فیه کیف بغاات المهم هو اناا
سهیله……” لوحم وغیرتها علی عبدو سطاوها وخلاوها بلا عقل “….ونتا شنو یکمی کتبغییهاا ..
عبد الرحمان…”جمع الوقفه “…وکنتسطی علیها صافی…واقیله نتی راه تزعزع لیک المخ ..
سهیله….ایه تزعزع لیا وتحرک من بلاصتو وها دلیل…”ناضت لدوک لحوایج هزاتهم ورماتهم من بالکون وهو غا مربع ایدیه ومخلیها دیر مبغات ”
سهیله….” سالات ودخلات عندو کتنهج “…..کی جییتک ؟؟
عبد الرحمان……….جیتینی شااعله وانا شاعل وفی هاد اللحظه واحد فینا غیتخص داکشی علاش نبدل ساعه باخری……
سهیله…..ایه هرب هرب وبالمره جمع حوایج عشیقتک السابقه خبیهم لولادکم…
عبد الرحمان…”دار لعندها رافع حاجب ومبتاسم جنب “…ایه مگلتی عیب…
سهیله….”جمعات فمها ونطقات “…والله حتی نحرگهم …
عبد الرحمان….” ضحک علی هبالها ولاح لیها لبریکه “….هاا باش تشعلی ..
خرج وخلاها کتحک فی جنابها تبعات لیه لعین بان لیها نزل لاصال لی کیترینی فیه وتا هی مکانتش من عاگزین عیطات علی خدامه جمعات لیها لحوایج وطلعاتهم لیها دخلاتهم لحمام ودارتهم فی لافابوو
سهیله…..ایوا هانا غنوریک

🌻 منقذی الأسمر 🌻
✍بقلم الهاویه …….🌷ندی العمر 🌷
❤ومسااعده ……🌼کوثر اجرعام🌼
°•°•°•°•°••••••• الجزء 246 ••••••°•°•°•°•°

طیشها ،قله عقلها وغیرتها العمیه علیه خلاوها تخطط لحوایج عمرها توقعات دیرهم ..دخلات الحمام وفی ایدها لحوایج وسیباتهم فی لافابو وبریکتو هی الوسیله باش شعلات لعافیه بالحق دغیا طفات لیها ..
سهیله…”حاطه ایدها علی خصرها “..لا لا لا هادشی ممسلکنیش …بدیت بدیت اللهم نشعل جد مها مزیان…
“لاحت علیها شال تحسبا باش متلقی مع تا شی جنس ذکري ويدير فيها عبدو یدین ورجلین .نیشان مشات الگاراج دیال طوموبیلات لقات علاش کتقلب ..هزاتو فی ایدها وطلعات وابتسامه جانبیه علی فمها
لبسه وختها وبنت عمتها تحطو فی لافابو ..ولی حطاتها تعدد وتغنی من وراها
-انا غنوریک تجیب لیها حوایج عزلاهم هی ومختاریاهم ومن فلوسهاا شاریااهم ..
– باغی تلبس ولدی زبلها وكادواتها تشم ریحتها ایوا شم دابا ریحه شیاط…
هزات قرعه لیصانص تا لفوق وبدات تکب ..بللاتهم مزیان وشرباتهم ولاحت لبریکه علیهم وشعلاتهم…وحیت لیصانص ونار مکیتلاقلوش دغیا نار زندات وولعات ..
سهیله…”کتنفس بصعوبه تگول طالعه فی جبل ” …ایوا دابا مزیان وبخیر ولله الحمد…”تنهدات “…الله علی راحه رتاحیت وتهنیت…
” تقابلات مع جریمتها تا بدا یتصااعد الدخان ، وطلقو انذارات الحریق تلقائیا ..سهیله قفزات ومعرفات باش تبلات ..فجآه بدا یتکب علیها لما من السقف..دنیا سردات وهی فزگات شافت القضیه کبرات وحماضت وهی تبدا حامیااها لغوات
………..
لآول مره علی غیر عادتو ..دخل لاصال ومتریناش …کتفی یتکی علی ظهرو فوق طابی دایر ایدیه ورا راسو کیخمم فی مو لی ولداتو ومااتت وخلاتو…فی لمرا لی کبراتو وضربات علیه تماره تا رباتو…کیفکر فی حیاتو من نهار بدا یعقل حتال دابا وکیشوف الاقدار فین وصلاتو
کینوض من حفره کیطیح فی ما عمق منها..کیتهنی من مشکیل کیتعرض لواحد اخور..تا کیگول جا لوقت لی يستقر فی حیاتو ويعیش بحال لعباد تا کیتلقی عاصفه تقلب لیه راسو سفاه علی علاه….مبقی عارف اشمن جهه یصد کون کان باقی عزری وتاع راسو یمشی ویخلی کلشی وراه لکن دابا کلشی تبدل ولا بدارو وقریب یصبح اب ومسؤوليتو تكبر ولا کیفکر لیهم کثر من نفسو…عض علی شفایفو وخبی فی قلبو ای حاجه واجعاه ولا مغیراه حزنو دفنو معاه وقرر یخلیه للایام تصاوب کلشی من عندهاا ..تقاد فی الگلسه یدوز همو بگارو تاا بدا يسمع انذارات الحریق کیصفرو …ترفعو حواجبو تلقائیا وناض قافز عرفها دارتها وقدات بیها
خرج لقی الخدامات یتجاراو کلشی یتجارا تبع صوت منین جای کیبانلیه دخان نازل من بیتهم معرفش کیدار الدروج نقزهم وبغی غیر امتی یدخل…وقف کلشی برا ودخل یجری لداخل ونیشان مشی لحمام کیقلب علیها بعینو ویغوت علی باب جهدو باسمهااا..تا بانت لیه واقفه فی رکنه کی فریرج مارس تکحکح وساده نیفها…
عبد الرحمان…”جرها من ایدها خرجها برا لحمام وهی کتقفقف وترعد “…اااااش درتی هااااا ؟😡
سهیله….” کانت غتموت بالخلعه لکن دافعاها جبهه موت وحده لی کاینه اللهم تمشی بعزها وکرامتها “…قلتی لیا حرگیهم وانا درتها لیك علی قد فمک…ولکن انا غشعلت العافیه هاد الماء معرفتو منین جااا 😦
عبد الرحمان….”هز ایدیه بغی یضربها رجع ستغفر الله ونزلها “…لش عندیر فیک اش؟؟ …تعت لی یهزک یخشیک فی دیک العافیه نتهنی ونهني کري من زبایلک واش بعقلک …
سهیله….نتا لی علنتی الحرب علیا وبدیتی…
عبد الرحمان…” مشا لدیرسینغ خدا بینوارها لبسو ليها “…زیدی خرجی من لبیت غتخنقي دایر بحساب ولادی اما موتی نتی گاع..؟؟
سهیله….”کتکحکح ودوی “…کح کح…لا لا متعدبش رااسک اخوویا حیت هادشی دایراه غا هکاک غا ملقیت مندیر وانا نگول نوضی اسهیله شعلی لعافیه فی دار….
عبد الرحمان….”کیمسح علی شعرو بغییض “…ونتی اش داک تحرگیهم ولا تقربی لیهم تخورتی فی دماغک…
سهیله…”خنزرات فیه “..بقاو فیک هاا بقاو فیک ..”دورات راسها بانت لیها لبسه اخرا زگلتها “…بلاتی بلاتی نسیت هادی…”مشات لیها تهزها تحرگها محسات براسها تا تهزات فی سما لایحها فوق ظهرو ومخرجها ”

🌹 تتمة الجزء 🌹🌹
نزلنی “کتخبط فیه “..نزلنی خلینی نوریک علاش قادا اه اسیدی تسطیت وتلاشیت .دینی لسته وتلاتین وتهنی ..
عبد الرحمان..”مداخاش فیها خلاها تگول لی بغات شاب فی خدامات “….جمعو دیک روینه ووقفو داک شی…”دخلها لبیت اخور ولاحها علی ناموسیه “……
هادشی ممسلکنیش امدام مبقاش مسلکنی…مبقیت حلتی لبرا ولا لداخل …لا لخدمه ولا مشاکیل لی دایرین بیا وتزیدینی تا نتیااا ..
سهیله…”حادره راسها الارض ووکتعض فی قناتفها “……ایوا رجعنی لدار با وتهنی …منها نبت جیب جبیبه القلب علاش دایر هاد الفیلم کامل…
عبد الرحمان….”مقوس حواجبو فیها طلع لیه الخز علی لخر “…ایه مقلتی عیب تا هادا نظر …
“تم عادی خارج برا الغرف وهی تنووص ورا محسات براسها تا زیر علیها من ایدها کالاها من لخیط وکیدوی بتهدید وعینیه شرار “…کنقسم بعزه جلال الله وتخرجی برا هاد لبیت یا تاا نکون شماته وکیدار ونربیک “ضرب لحیط “….وهانتی غتشوفی …
“جمدات فی بلاصتها وعرفاتو من طریقه کلامو مکیتفلی ولا گال کلام من فوق لفوق ییرها ویفوتها لدیک جیه رجعات فوق ناموسیه وجلسات تکونات وها حاضیها عاد خرج وخبط علیها لباب وقف علیهم تا جمعو داک روینه ومقادش یستوعب شنو دارت ولا اش صور لیها عقلها ..عقلو کیمشی ویجیب کون وقعات لیها شی حاجه ولا تخنقات کون مکانوش اجهزه الحمایه فین غیوصلو …اسیله تدیه وتجرجعو تا سمع صوت لبارون وراه
-عبد الرحمان ولدی واش عندک سوسن…؟؟

🌻 منقذی الأسمر 🌻
✍بقلم الهاویه …….🌷ندی العمر 🌷
❤ومسااعده ……🌼کوثر اجرعام🌼
°•°•°•°•°••••••• الجزء 247 ••••••°•°•°•°•°
واقف علی خدامه کینظفو معالم الجریمه لی دارت موصيبتو…..فجاه سمع صووت وراه…
البارون….عبد الرحمان ولدی واش عندک سوسن ؟؟
عبد الرحمان…”دار لعندو بالعرض البطئ کیستوعب کلامو ” …کیفااش واش عندک سوسن علاش ملقیتیهاش فی دار…؟؟
البارون..”زاد تخلع وحبل النجاة لی بقی لیه تقطع “…جبرتها جبرتها…وحکیت لیها الحقیقه من بعد طلعات هی ویماک جیت نفتش علیها مجبرتهاشی وتا حوایجها مکاینینش …
عبد الرحمان…”کیمسح على وجهو ویصووط ، هز تلیفونو ودوز نمرتها لقااه طاافی “…مکتجاوبش …عندها شی صحابات هنا کتعرف شی حد من عائله تقد تمشی عندو ؟؟
البارون…ابدا ابدا …انا غنمشی نعلم البولیس…”ستوقفو صوت الدرغام “..ارجع فاین غادی ؟؟ شنو غتگولیهم بنتی قلت لیها راه عندك خوك وهزات حوايجها وخرجاات ….
البارون…..وشني المعمول في نظرك نبقاو هاكدا نشوفو في بعضنا..راه بنتي هاديك
عبد الرحمان….”بشووفات حارة “..الا كانت بنتك فانا “كرز على عينيه على جهدهم وعاود حلهم “….ختي كيف كنت معتبرها من صغر…وسوسن بعقلها وناضجه وانا غنعرف فينها بطريقتي…
“تم غادي قاصد الجردة في طريقو تلاقا بلبنى داخلة صفرة وعينيها عليهم معالم الخوف .
لبنى …فاينيا ..كاينة عندك “كتسول عبد الرحمان لي كتفى يحرك ليها راسو بنفي وخرج يدوي في تليفون
-الو مراد وي گولیا مدویتیش مع سوسن لیووم..
– لاا من صباح کنعیط لیها وتلیفونها طافی علاش شنو کاین ..
– عبد الرحمان…”حک نیفو ” …مواقع والو غا کنسول واش کتدویو بزاف ولا لا..راك عارف قطعو لغى تا ديرو في طجين میتحرگ
“قالیه مجا علی فمو وقطع معاه ..بقی غادی جای فدیک جرده کیفکر فاین مشات …لمح خیال سهیله کطل علیه من البالکون وهو یمشی لعندها…
سهیله…”سمعات الباب تحل وهی توقف “…..👀
عبد الرحمان….هبطي لعند باك راه لتحت سو
سهيله…” مخلاتوش يكمل دغيا لبقاتو “…تبارك الله داير كي تران دغيا عيطي ليه يجي متقله عليك غنطيح ليك سقف..”کتوریه راسها کیف ولات “…اه بسيف بسيف مانا وليت كي لبگره
” تکی علی لحیط مخلیها تعبر یشوف جهدها تالین غیوصل خلاها تا کملات ومشا لعندها ضرب ضریبات خفاف علی حنکها “..
عبد الرحمان….سالیتی !!
سهيلة….”خنزرات فيه “…زول يدك انا غنهنيك مني.. “تمات غادا لبيت وهو يجرها “….
عبد الرحمان….اوقفي هاديك هااه وتصنطي..تا حاجة من هادشي لي طرا ليوم مافي خبار حد …ومتخرجش منها نضاربو نتقاتلو وبينا وبين راسنا ها وذني منك نسمعك تعاودي لشي حد…
سهيلة….وهادوك لي لتحت علاش صيفطي ليهم توريهم ديكور جديد تاع الحمام…وصباغه لی حمحمتو بیها
عبد الرحمان…”عطاها بظهرو “…سوسن عرفات بلي “حنحن وهي عرفاتو شنو قصد “…
سهيلة….گالو لیها لحقیقه 🙀 ایوا…
عبد الرحمان…خلات دار وخرجات…نزلی بقای لتحت انا غادا نشوف اش ندیر…
“دار شافیها “..قبل بعدا بدلی دیک الحاله ..”طلعها ونزلها وبلاما یکمل کلامو خرج ..اما سهیله بجرا مشات بدلات ونزلات لعندهم لقات لبنی ولبارون فی صالون وعبد الرحمان حداهم کیعیط لیها فی تلیفون…
سهییله…”باست باها ووساتو ومشات حدا لبنیضمات ایدیها ” ….واش کیعیط لیها مکتجاوبش “سولات لبنی لی جوباتها بلا “…
عبد الرحمان….”تعصب “…یلعن **..
البارون…نوض نمشیو نشوفو فاین مشات…
عبد الرحمان….اجلس اشریف جلس واش هی دریه صغیره توضرات فی طریق راه بعقلها وعارفه اش کدیر ..یدیروها لکبار ویوحلو فیها صغار “قالها بصوت شبه مسموع “..
سهیله….اربی لفاین تکون مشاات…
البارون…..”حاطا ایدو علی حنکو وکیدعی فی سروو “…..يكون خير
” دارو بضع ساعات وباقی الحال علی ما هو علیه ..عبد الرحمان عیاا یتاصل فیهاا مجوباتوش علم شی رجال یقلبو وطقسو علی اثرها لكن بدون جدوى …وفی الاخیر قرر یبدا البحث دیالو ..خرج بامر منو بوحدو مخلاش البارون یرافقو…یالله غیدیماری سیارتو وهو یسمع صوت الهاتف “…
– الو وي فين كاينة قلتي ..واخا انا جاي

🌻 منقذی الأسمر 🌻
✍بقلم الهاویه …….🌷ندی العمر 🌷
❤ومسااعده ……🌼کوثر اجرعام🌼
°•°•°•°•°••••••• الجزء 248 ••••••°•°•°•°•°
عرفتي شني حياتك كاملة ونتينا كتحس براسك غير زايد بحال كسكسو دالعيد …تواحد ممعتابرك انسان حي معاه في الدار …واخة تهظر كانك غير مش صوتو ماشي ضروري يتفهم او يتسمع ….تغيب كانك مكاينشي تواحد ميحس بغيابك او يفتاقدك لوجودك ….الاحساس اللي حاسة بيه دابا مكيتوصفشي …ثلاتين عام دلامبالاة …وعدم الاهتمام او الاحترام …كأني صفر على الشماال …ثلاتين عام دالنفس اللي كطلع وكتنزل ..وانا مزالي في مكاني اللي تحصرت فيه من الطفولة ..يوم بعد يوم موقف مورى موقف كنجر نفسي في نفس الممر والغرفة …بغيت نحس تايانا بانو شيحد كيخاف عليا او مهتم لامري ….كنت ومزالي بواحدي وتحاجة مغتبدل ..احسن حل اني نخوي هاد القصر البارد اللي عشت فيه الايام الخايبة كثر من الايام الزوينة …ودابا وصل الوقت اللي نفكر فيه لنفسي وحياتي ..لانو حتى حد مغيفكر ليلي
كثر الكلام واللغى اللي قنعات بيه سوسن راسها …او حولات تبرد بيه فقصتها ..وهيا بطريقها لناظور ..بالنسبة ليها بلغ السيل الزبى وفاض الكاس وطاقتها استنزفات بالكامل ..ومبقى عندها فين تزيد خطوة وحدة …صبرات وصبرات ..وليام طوالت عليها ..والحكرة علمات عليها .وصافي كل مرة تقول هادي التالية ليها …يكفي معاملة مرت باها ليها ..واش دوزت عليها وكملها يونس ..وتمردو عليها عاد الضرب اللي كلاتو من ايديه ..وحشيان الهدرة…كلو كوم وغياب البارون واهمالو ليها كوم تاني… صافي مبقى ميشفع ليهم عندها…..
الوحيدة اللي حنت فيها ….هي لبنى ..كانت ليها ام تانية وعندها مكانة في قلبها ..هادشي اللي خلى دموعها شلال ..مكانتش ضانة الدقة غتجيها من اقرب المقربين لقلبها …اقرب وحدة ليها من بعد الله سبحانه وتعالى ..تهزها لسابع سما وتنزلها لارض …اخر شخص فكرت انو في يوم يعكرها ويبكي قلبها هيا لبنى …
نزلات وجرت حقيبتها ووقت في الشارع فين دايرة مع مراد ..اللي صيفطات ليه مساج قبل متركب
” من هنا لثلاتة دسوايع .نجبرك في الشارع اللي اونفاص المحطة دالناظور ومبغيت تواحد يعرفني ماجا لعندك ”’
دازو دقايق بالحساب ..ووقفات طموبيل قدامها ونزل منها مراد …ومعالم الدهشة مرسومة على وجهو ..سلم عليها وهز حقيبتها حطها في الكوفر
ديمارة وعين على الطريق وعين عليها اللي وجها محقون وباقين عينيها كيبريو بالدموع ..مستغرب اشنو اللي وصلها لهاد الحالة
مراد…تبغي نمشيو لشي كافي …!!
حركات راسها بالاجاب من غير ميسمع صوتها او تنطق بحرف
توجه لمكان المقصود نزلو ودخلو لكافي راقي وكان شبه خاوي..والداخل جليسات بالفوطويات ولطيراس كراسي شيك
توجو الفوطيات ….وجلسو وسمع تنهيدة طالعة من اعماقها
مراد ”بتفحص في وجها ” سوسن مالك؟؟
سوسن …تنهدات تنهيدة طويلة كانها هازة حمل مقدروش عليه الجبال ”مراد عيت دبصح 😭
مراد…سوسن خلعتيني اشنو واقع ؟؟قولي ليا شطنتيني !!
سوسن…کیخصک تقول شني موقعشي
مراد …..”باستفهام ” ..؟؟
سوسن…..بعد کدا وثلاتین عام کنعرف بلی عند خاي “بدات تظحك باستهزاء “…لی فی الاصل کونت معتابراه ولد عمیتوو..
مراد….” ربط الاحداث فی راسو وفهم “…کتهضر علی خوك عبد الرحماان
سوسن……ایه عبدو الرحمان طلع ولد البارون کیف جاتک هادی..”سكتات تا سرات معاها انو مستغرب موالو “..اجي واش كنتي عارف بلي خوياا
مراد….”شابک ایدیه ببعض “….شغنگولیک انا معارفش القصة..غير ليوم قالي لبارون .بلا عبد الرحمن ولدو انا براسي مفهمت والو

#التتمة
سوسن…”بانفعال “…شتي الواعرة في الامر ..والقاصح هوو اننی اخر وحده تعرف…من شحال وهوما عارفين وانا كنشوف علاقتهم كيف الوقيد والبوطة غير يتلقاو كيشعلو وشي مكيهدر مع شي
وانا کنت کنلاحظ هادشی بالحق محققتشی وملی کنساقسیهم کیقولولی کلام عادی یسکتونی بیه ….
مراد…..یمکن خافو تقلق ولا کانو مزال مظبطوش امورهم متاخدیهاش من جانب سلبی غير معزتك عندهم مبغاوش يدخلوك في المشاكل حتى يصفاو القلوب .
سوسن….لاء لاء لازمني نعرف ماشي حتى يتصالحو عاد يجي يلقيو عليا الاوامر كيف ديما …والخايب انو با مقالهالی حتی تلقی بیک وحتى نتینا عرفتی قبل منی .ایوا وعلاش هایدا شنی انا عایله ستیتوه تا واحد مکیفکر فیها ولا دایر بحسابها ..وتایانا لی مکعملشی بحسابی معندی منعمل بیه
مراد…شنو کتخربقی نتیا ..
سوسن…کیف سمعتی انا جیت برجلی لعندک حیت نتی لی بقیتی لی… عندك تمشي تخزن عليا فحالهم وضرني في قلبي …مبقى عندي فين نزيد انا هيدا وكنحس براسي غنطيح ومعندي حيط نتوسد عليه امراد …متقتلش داك الشوية دالصبر البي مزال مشبرة فيا 😭😭😭😭😭😭….
مرااد …”بقات فيه “…واخا نوضي معايا نمشيو عند امينة ترتلحي تال غدا ونشووفو شنو كاين ليل هذا..
سوسن…”جمعات الزقفة مغبنة “…واخا 😒
” وصلها لعند امينة لي عود ليها ملشي وملي خرج دوز اتصال…
– الو وي هاهي كاينة عند امينة
اه هي واخا

🌻 منقذی الأسمر 🌻
✍بقلم الهاویه …….🌷ندی العمر 🌷
❤ومسااعده ……🌼کوثر اجرعام🌼
°•°•°•°•°••••••• الجزء 249 ••••••°•°•°•°•°
من بعد مجا لعبدو الاتصال من مراد ركب سيارتو وزاد في سرعتو باش يوصل في الوقت…وبالفعل وصل في وقت متاخر من ليل لشقتها لي ديجا عارفها صعد في سانسوور وضغط على رقم طابق لي هي فيهاا..
اميينة….” سمعات صوت الباب..حلات الباب لقاتو عبدو متكي على الحيط بجنبو وكيلعب بسوارت شافتو “…..عبد الرحمان ،سلام دخل
“حرك ليها راسو بمعنى سلام وخلاها تا نحازت من لباب عاد دخل وسط دار ووقف ”
عبد الرحمان…..فيناهياا ؟؟
امينة… “ميلات ليه راسها لبيت قبالتها ” ….هناا !!
عبد الرحمان….اوك عيطي عليهاا
امينة….بالحق تفضل بعدا…”داتو لجهة الفووتوي جلس فيهم “..شنو تشرب…
عبد الرحمان….تا شي حاجه غا كلمييهاا کیخصنا نمشیو
بالفعل عيطات عليها تمات خارجة کتجري لعندها لابسة بيجامة ومعرية شعرها شافت عبد الرحمان في صالون تلفاات وتبهضاات وبصدمه فمهاا حلات
سوسن…😳😳 عبد الرحمان..
عبد الرحمان…”طلع راسو فیها من ساسها لراسها “…هو هذاا 🤨😡
مجوباتوش رجعات كتجري لاحت عليها صبنياا عاد جات لعندو…..مشات امينة وسوسن بقات واقفة مربعة ايديها كتشوووفيه
عبد الرحمان…”بصووت خشنن “…..اش هادشي درتي
سوسن….”بثقه کتدوی “..عملت لي کان خاصنی نعملو شحال هادا
عبد الرحمان…” بتخنزيرتوو” المعنى ؟؟
سوسن….”بدات تکلم بانفعال “..انا ماشي رجل كرسي اعبدو الرحمان ديمااا مزولینی من حساباتكم وانا اخر من يعلم . عمر شي حد فيكم حسب حسابي شني زعمة حگره ..”بدات تبكي.. ديما سوسن عمل هادي سوسن مشي اجي لهنا ، سوسن يونس مبقاش خاك …لاء سوسن عبد الرحمان هو لي خاك…. علاش لا نتينا لا با لا تا عميتو فكرتوو فيااا تا من سهيلة لي اكثر من ختي خبااات عليااا فينما نسول تقلبلي الكلام ولي ضرني مراد عرف قبل مني يانا
عبد الرحمان….”طرطق عنقو شمال ويمين “…..شنو غيگولو لیک الا کنت انا براسی ممتقبلش هادشی…وزایدون فین کاین الفرق من دیما انا خوک کیف قبل کیف دابا اولا
سوسن …تشو انا موقفتشي على انو نتينا خاي ولا لاء بالحق علاش تا حد محاسشي بياا انا عييت والله…شكون انا وشني معتابريني..من ديما مولفين سوسن اي حاجة كتقبلها بابا كيقولها ليااا بحال الا حاجة عادية ونقبلها بالحق تاا لهنا وكفايا
عبد الرحمان….”بنظرات قاصحه “..شوفي غنقووليك حاجة وحدة خلاصة هاد الهضرة كاملة هااداااك راه باااك وهاديييك عمتك وداکشی بینک وبینهم یتحل في دار ماشی هنااا…یطرا لی یطرا متخرجیش من تم وتخلی کلشی بالو ودمااغو مشوش علیک …تقولی لی قلتی هنا نتی لی غالطه اسوسن ماشی شی حد “هز صبعو قدام وجها “…بغیتی تلومیهم ولا تعاتبیهم ولا گاع نتی تریبی دنیا عليهم…”بالغوات” …لهیه ماشي هناا لبرانی میجیبش خبارناا
سوسن….”بابتسامة جنب ساخرة ” ..ايوا هاد البراني لي لجأت ليه عرف قبل مني اخاي وانا لي حاجة كتهمني وكتخصني اخر من يعلم
عبد الرحمان….متبقایش توقفی عند مراد عرف ما عرف الا کان عرف راه غا ليوم ودیک ساع عرفتی من وراه دابا بلا کثره هضره نوضي یالله فحالک الكلام ماشی هنا نمشیو لهیه ویتحطو نقط علی الحروف
سوسن…”زکایریه بییر تاهی”…والا گلت لیک لاا
عبدالرحمان….”باستهزاء” ….مکنشاورکش تمشی بزز منک ویدیک فوق رااسک
سوسن…….وشنو انا خاصنی نسمع کلامک حیت خویاا ولا ولد عمتی…
عبد الرحماان…….حیت هادا هو صوااب البنت ….مكيخصك تباتي برا دار دیالكم ولا تتهزي باليزتك وتخرجي ….وهادشی غا تحاسبی علیه…”خنزر فیهاا “….یالله انا لتحت کنتسناک تعطلی میعجبک حال..
سوسن….بشرط ..
عبد الرحمان….”رفع فیها حاجبو “…..اما هو ..
سوسن….الا قبلتی علی ختک تجلس عندک مبغیتشی نمشی لقصر حالیا محملاهشی…
عبد الرحمان….کنستناک لتحت…
“نزل وخلاها وراه کتلوم مراد فی خاطرها حیت عرفاتو هو لی قالیه علی بلاصتهااا..لبسات حوایجهاا لی جات بیهم وهزات بالیزتها لی بقات مجموعه وتبعاتو

#التتمة
غادی فی طریق جاه اتصال من بارون دوز الخط وخسر علیه زوج کلمات…
عبد الرحمان….هاهي معايا وحنا جاايين “قطع عليه ولاح تليفونو بنثرة حدا زاجه الأمامية ‘
سوسن…مراد لي قاليك فيني يانا يااك ؟؟
عبد الرحمان…..طلع راجل وولد نااس اما شي حد اخور مشغلووش تجيه من جنة وناس….”طلق الفولون وكيهدر “…غادا جالسة في دار وحدة معرفتي يجي عندها شي حد وعاد عيطات عليك خارجة تجري بلا فوولار بلا والو….لاكنتي غا نتي ولي عندي في دار كيخصكم تعاودو من مرة وجديد..
سوسن….”تنهدات”…انا مبقااتشي كتهمتي حتى حاجة
عبد الرحمان ….”قاطعها “…لااا خاص يهمك نتي ماشي تاع راسك باش ديري داكشي لي كيملي عليك …راك بنت عائله وباک بموسطااجو الاله تخمی فشنو باغا دیری الف مره قبل مدیریه….
سوسن…عرفتی شنی مبغيتشي نتجادل معاك ..
عبد الرحمان…لا مرحبا انا هنا تفرگعی نتی گااع ماشی غا تجادلی…
سوسن…”دارت تقابلات معاه “…..باش حسیتی نتینا ملی عرفتی راسک عایش فی دوامه لکذووب..
عبد الرحمان….”عض فکو من لداخل وکیشووف قدامو مرکز مع طریق ” …انا ماشی نتی ..
سوسن….لاء بحال بحال…
عبد الرحمان…”دار خنزر فیها ورجع رکز مع طریق “…لا ماشی بحال بحال ….انا الا خدیت موقف من لبنی راه کیعنینی الموضوع بدرجه الاولی .
سوسن…وانا مکیعنینیشی..
عبد الرحمان….عادی شکون بحالک لقیتی خوک صغر منک وزایدون راه قلت لیک من دیما کنت خوک شنو تبدل…
سوسن..”تقادات فی الجلسه “…تا واحد ماباغی یفهم علیا وصافی..
عبد الرحمان….”عارفها شنو قاصده وشنو باغا تگول ولکن باغی بنسیها ومیحکرش علی جرحها “….اودی خاصنا معاک منجد للشرح…”بتاسمات بزز منها عنکش لیها شعرهاا وگملو طریقهم وصلو فی ساعات متآخره کان علاین یوذن لفجر..دخلو لقاو لبارون ولبنی فایقین اما سهیله کانت متکیه غا سمعو لباب تحل کلشی قفز وناض من بلاصتو حتی مدام مشاکل..
سهیله…”جایا لعندها عینیها مغمضین بنعاس “….سوسن ختی جیتی..
سوسن …”وقفاتها قبل متوصل لیها “…مختکش اناااا ..
سهیله….” بقی فیها لحال وصدمتها رده فعلها لدرجه مقدراتش تهضر “…..ک کیفاش ؟؟

✍بقلم الهاویه …….🌷ندی العمر 🌷
❤ومسااعده ……🌼کوثر اجرعام🌼
°•°•°•°•°••••••• الجزء 250 ••••••°•°•°•°•°
سوسن…”وقفاتها قبل متوصل لیهاا “…مختکش اناااا
سهیله….”بقی فیها لحال وصدمتهاا رده فعلها لدرجه مقدراتش تهضر “…ک کیفاش ؟؟
سوسن…..”مقصحه قلبها”…ایه کیف کتسمع لوکان کنتی ختی دبصح متخبیشی علیا تاشی حاجه کیف ما انا مکنخبیشی علیک ، الا هوما خبعو نتینا تجی تقوولیلی شنو كااين
سهیله….”رجعات بلور ومشات جلساات کدوز لسانها علی سنانها وعارفه بلی عندها الحق فی کل حاجه “…
البارون….”وقف قدامها کیشووف فیها بنظراات حاادیین “….فاااین کونتی..؟؟😡😡
سوسن…..” بلاما تشعر “….نکون فاین ما بغییت تا حد مکیهمو الامر …😌
البارون…”هز علیها ایدوو تال سما بغی ینزل علیها حتی شداتو اید عبد الرحمان “….طلقني ابني نوريها، زياالياا مربية سااعة انا غالط…
عبد الرحمان….”جابها وراه “…واتا نعل شيطاان وجلسو نحلو هادشي بالكلام ،خوود واراا بلا هزان الايدين ..
البارون……فاين كانت ها !!
عبد الرحمان…”بلغوات “…بغيتو تدویو کلشی یجلس ونقاش یکون بالعقل ماشی بذرااع ولا لا اکبیرناا …” بغمزه “.
البارون….ما قلتی عیب ابنی وهانا جالس …” عطاه بالضهر وکلها توجه بلاصتو جلس فیها وهو بقی متبع لیهم لعین تا خداو موطعهم…سهیله کانت غا مطلعه حواجبها وکتشوف بنص عین….البارون کان مخنزر …اما لبنی کانت منزله راسها الارض ومشابکه ایدیها ….
جلس عبد الرحمان حدا سوسن لی مربعه ایدیهاا…
– گوولی لیهم شنو عندک ” توجه عبدو بسؤالو ليها ”
البارون ….شني عندها متقوول عاملة غلطة كيف راسهاا خارجة من دار ومعلمات تا واحد ..😠
سوسن…”شافت في عبد الرحمان “…شفتي شقلتليك اخاي….دايما سوسن الغالطة وهما لاء ..دايما سوسن كيشووفو منها غير لحوايج الخايبة وهماا لاء ..دابا وليت انا لي عملت ماشي همااا ..
عبد الرحمان….”صاطت وكيدوز ايديه على وجهو بضيق ، حط ايد وحدة على ركبتو ” …دااابا كلشي غيسكت وانا غندوي …الاخت “دار عند سوسن ورجع شاف في البارون “….كتلومك اباها وتاهمك بالاهمال من ديما ماشي غير دابا…
البارون….شني…
عبد الرحمان…”بنرفزة “….وداااابا سمع خليني اا نكمل وديك سااع هضر متسكتش نتا تال صباح !…هاد الحريرة خاصها تسالي ليووم ونفضيو معاها…”كحب وكمل “..
هي كتقوول بلي من ديما ممديهاش فيها معنوياا وكنسطر على معنويااااا حيت الفلوس البارون ماشي كلشي ياكما يسحابليك الا وفرتي ليها شنو كتحتاج هاكدا غتكون مرتاحة..نوو هي بغات تحس بيك جنبها…..”حك عينو وكمل بزز “…احم وعااد هادشي لخر لي وقع مقلتوليهاش الخبر “باستهزاء ضحك ”
البارون….”كيشووف فيها “…عييب تقوول هادشي اسوسن عيب عليك …كنتي ديما لعين لي كنشووف بيها ومن نهار مااتت المرحومة..كنت ليك الام والاب وحرصت انو متخصيشي بحتى شي حاجة..ونهار قلتي بغيتي تخدم عملت ليك مشرووع وبنيت ليك مؤسسة لي كتحلم بيهاا وهادشي الا قدرني عليه الله …كنت مريط وتخمامي كان فيك غير نتينا وختك بدرجة كبيرة…ودابا كتحاسبيني ..”هو كيدوي وهي حادرة راسها كتلعب فحوايجها بتوثر “..اما بخصووص موضوع التاني معلياش انا لومة عمتك منهاا كلشي انا بنفسي عرفت معطل ومبغيتشي نقوولهاليك حتى نمهد طريق واول مشفتك على وشك زواج، خاك قالي كيخصك تعرف وهانتي عرفتب …قوولي فاش غلطت معاااك .. هاااا ، ؟؟….” مجوباتوش حدها بدات تبكي بلاصوت “…..وتادابا الا حسيتي براسك شي نهار قصرت فحقك ابناي انا كنعتااذر منك …سمااحلي….” كرهت سوسن راسها وهي كتشووف البارون كيتأسف ليها مبقات عارفة شنو تقول ولا تعيد .لوجه لي تشوف فيه بيه تزنگ بالحشمة لي حطات راسها فيها…خروجها من دار كان فلحظة غضب لي صور ليها غير الاشياء الخايبة ديك ساع وخلا الشيطان يزين ليها قرارها…ساد الصمت بيناتهم…وعبدو كيساناوهم غا يكملو شنو فاقي ويتفرگعو علی قولتو حتی قطع سکوتهم صوت لبنی “..
لبنى…”دواات بصووت غالب عليه اللومة والحزن “….سمحووووووولي “طولاتها ” ….انا سباب في كلشي ..انا سباب فانو عبد الرحمان ميعرفش باه حقيقي وميعيششی تحت حمايتو لمده کثر من تلاتبن عام ،انا سباب فانو سوسن واقفة دابا في وجه باها وتحاسب فيه ،انا سباب فانو ابني بعد عليا ومبقاشي حتى حامل يكمل الشوفة فيا ،عندكم الحق في اي كلمة قلتووها لا دابا لا قبل… فآنو انا انانية ولا استغلالية..حيت دبصح كنت انانية بحبي لولدي ..خوفي عليه مخلانيش نفكر غير فيه…” شافت فيهم بعيون كانو كيبريو بدموع الكل كان كيتصنط ليها ومتاثر ما عادا عبدو لي كان متشنج وكارز على ايديه “….انا منفدت غير وصيت يماه لي كانت كترغب فيا وهي على فراش المووت ….

#يتبع

اترك تعليقا