Skip links

قصة : تناديك رغبة عشقي إليك ج7والاخير

 3,250 عدد مشاهداات

151__زاد فربيعة كيشوف فزينب .. راه هادي مي لي كتهضري معاها ماحشمتيش زعما مرا كبيرة قد مك تعامليها هاكا ..
زينب ضبها السمك غير كتشوف يالاه غاتهضر لمياء سبقات ربيعة كتشدو من يدو
ربيعة .. ولدي الله اهديك ماديرش فبالك اولدي راها مرات خوك على وجه نصر

عبد الكريم .. نصر بيدو اشوف هادشي راه ماغايعجبوش الحااال تاقي فيها غير وجه راجلك بعدا
نجلاء .. كريم راه ه
عبد الكريم .. نتي سكتي انجلاء ماحشمتي ماراعيتي كتشووفي مييي كتمرمد قدااامك ونتي كتفرجي دايراليك الفييشطة ( غوت ) طلعييي بحااااالك يالااه طلعييي ..
نجلاء مشات بزربة طالعة وبقات زينب عينيها دمعو شداتها السخفة
ربيعة .. ( كتمسكن ) اولدي صافي نعل الشيطان راها حاملة راه نصر مايبغيش
عبد الكريم .. على وجه هاد الواليدة لي عايرتيها وقللتي احترامك عليها وهاهيا دابا مترغب باش نبعد منك غاندير به ونسد الموضوع هنا ولكن النهار لي غانعاود نحصلك ماغاتلومي غير راسك ( مشا خارج خلاهوم تم )
زينب مسكينة تصدمات شداتها اللقوة والبكية عينيها غرغرو مارضااااتش خصوصا عب الكريم ماعندهاش معاه شي علاقة وشوف شنو دارليها حسات براسها فالغربة ومالقات لي يحامي ولا يطاكي عليها شافت فيها ربيعة ..
ربيعة .. لكنتي مرضية الواليدين بصح خلي لي وقع هنا يبقا هنا حيت لاوصلات لراجلك راكي عارفة اشنو غايدير حيت لامشيتي تافرقتي بين ولادي قدام عيني غاتشوفي لي عمرك شفتيه ..
مشات تاهية خرجات وخلات زنب مبهطة ميمومنا من الصباح وهي تغوت بسوسية وباغا تعرف اش طاري غير خرج كولشي زينب عينيها دمعو وطاحت دمعة باردة على حنكها تاعفات داك الفطور ومايجي منو طلعات عينيها كتشوف فميمونا كتسولها مسكينة وباغا تنوض وماقادراش مرا كبيييرة لما داوهاش ماتمشيش .. ابتاسمات ليها فعز دموعها ودارتليعا براسها لا زعما ماكاين والو ورجعات هبطات راسها مغطية عينيها كتمسحهوم وكاتحاول تكبت فقلبها هادشي حتا الفطور ماعرفات مين دازليها وخاطرها تروع، شافت تيليفونها كيصوني هزاتو لقاتو نصر، عرفاتو باغيها تخرج لعندو، ناضت بشوية وهزات عكازها ومشات غادا بشوية تاخرجات لعندو كان واقف مع واحد الخدام جا شدها من يديها وشافليها فوجها
نصر .. مالكي واش عيانة ؟ ياكما بغيتي ترتاحي
زينب .. لا غير راسي ضارني شوية
نصر .. صافي اجي نرجعك للبيت ترتاحي
زينب .. لا لا لا ديني فين باغي تديني انا باغا نبدل الجو
نصر .. واخا يالاه انمشيو نشوفو الحاولي ديالنا ..
زينب .. ( بابتسامة ) واخا

متكية عليه باليد الاخرا وغادي بيها بشوية والخدام كيهضر معاه بالشلحة وهي مرا مرا تطلع عينيها فيه وقابضة على يدو العرييضة كتفكر لا عرف شنو واقع شنو غايدير يقدر ادابز مع كريم حيت راه مغايرضاش لي يغوت ليه على مراتو كيفما كان الحال علىًالاقل اعيطولو هو يتكلف ماشي اغوت عليها هاكاك ..
وصلو للكوري ودخلو كانو بزاف ديال المعيز والخرفان والحوالا بقات كتشوف مبتاسمة شافت واحد الخدام وحداخور تما كالسة شاد واحد المعزة كيرضعها ..
زينب .. ( بفرحة ) ياااااي شووووف
نصر .. ( بابتسامة ) نجيبليك وحدا تشوفيها ..
زينب .. اه واخا هههه
دار هضر مع داك الخدام ومشا جابلو معيزة صغيييورة فالابيض زينب عينيها مسدودين بالفرحة وضحكة هازهاليها نصر وهي كدوز ليها على ضهرها
نصر .. فوقاش تزادت هادي
الخدام .. يالاه يوميان دابا هادي الصغيرة وختها راه كيرضعها بوسلهام ( الخدام لاخور )
نصر .. ( شاف فيها ) يالاه تزادت ول البارح
زينب .. وينو مشاااء الله مشااء الله يا ربيي وشحااال زويينة ..
نصر .. شتي كون كانت عندنا البلاصة كون ديتهاليك
زينب .. اويلي ههه حشومة منقدرش نبعدها على ماماها
نصر .. ( غمزها ) نديها هي وماماها
زينب .. ( عضات على شفايفها حشمانة ) ويلي حشومة الراجل كيسمع
نصر .. ماكيفهمش العربية احبيبة .. ( دار عطا داك المعيزة للخدام ) اجي نوريك الحاولي ديالنا ..
جرها بشوية تاوصلها لجيهت الحوالا وشمنك يا حوالا تبارك الله كبااار وكل واحد انسيك فلاخور اشارليها على واحد تما .. راه عاداك
زينب .. كبيير وحنا غير بجوج بزاف علينا
نصر .. هي هاديك احبيبة راه كانبقاو هنايا يوماين الغدا راه كنتغداو مجموعين كلها كيعطي من الحاولي ديالو وعاد زيدها نصدق شي بركة ..
زينب .. ااه وصافي هاكا مزيان حيت ماكاناكلش اللحم بزاف
نصر .. ( حرها لعندو حط يدو على كرشها ) لا هاد المرا كاين معاك لي خاس ياكل ( ضربليها نيفها بشوية ) ماشي غير بوحدك اكبيدة

152__حمارو خدودها كتشوف فيه بابتسامة خجولة، مد يدو لعويناتها حيدليها واحد الزغيبة كانت طايحة ورجع دور كتفو عليها جمعها لعندو ..
نصر .. كيجاك عجبك ؟
زينب .. شوف لي كيبانليك نتا راه هو هاداك ..
طبطب عليها وعاود جرها شوية. كيوريها الكوري كان كبير وكل جهة شنو فيها
زينب .. دابا هادشي كامل كتبيعوه ولا كيبقا هنا
نصر .. كاين لي كيتباع كاين لي واخا كيشريه مولاه كيخليه هنا كيتعلق ومن البعد هو كيجي كيخلص العلف ديالو، وكاين ثاني البگر لي كل سيمانة كيتباع منهوم داكشي كيدخل ويخرج ..
زينب .. هاكاك والحليب دالبگر ماكانبيعوش
نصر .. ( حركليها راسو ) كاين واحد الماشين دابا نوريهاليك هاديك كنخدمو بيها ودايرين شركة مع سنطرال كاتجي تدي الحليب منهنا وكتديه تعلبو وتصابو ودفعو يتباع ..
زينب .. هاااكاك، ماكنتش عارفة هادشي ( خركات لسانها بطفولية )

نصر .. ماحد راجلك معاك غايوريك كولشي احبيبتي .. ( شدها من جنبها ) ياكما عييتي ..
زينب .. شوية
نصر .. ايوا باركة عليك اكبيدة يالاه نديك تكاي رتاحي شوية ..

جرها غادي مع الدخلة ديال الدار غايتلاقاو مع عبد الكريم زينب غير شافتو هبطات عينيها بزربة قلبها كيضرب اما هو قلب فيها وجهو وحتا عقد نصر حجبانو حيت شاف نضرات كريم لزينب ..
عبد الكريم .. يالاه غاتمشيي ..
نصر .. ( باقي شاد فزينب ) هاني جاي ..
زاد بيها وهي قلبها كيضرب خافت لايمشي يطرطقها ليها هنا قدام نصر لأول مرة كاتخاف بحال هاكا حيت عارفة الى مشا تاوصلهالوًغايقدر نصر اتقلب عليها ..
طلعها فالدروج تاوصلها للبيت وكلسها علىًالناموسية ..
نصر .. ( شاف فيها مطول ) زينب مالكي .؟
زينب .. والو مالي ؟
نصر .. واش عندك شي موشكيل مع عبد الكريم ؟
زينب .. ( بصدمة ) هااا ؟؟ ا اش غ غايكون !
نصر .. ماعرفتش شفتو شاف شي شوفات ماشي تالتم قبيلة
زينب .. ( هزات كتافها ) وانا شمن دخل عندي منعرفليه ..
نصر .. زينب راه ماشي واحد كيقرا معاك هاداك راه كنهضرو على خو راجلك ردي البال لطريقة هضرتك
زينب .. ( تعصبات ) ماالك نتا قلبتي عليا اش غاااادي نقوليك ياااه ونتا كتقوليا شاف فيك شي شوفات ماشي تالتم
نصر .. ( من تحت سنانو ) بشووووييية ومااتغوتييش مين تدوي معايا غاتهبطي صوتك
زينب .. ( جاوها الدموع ) ماالكوم لي جااااا يحگر عليااااا واااش مالقييتش لرااسيي الحااامي ولاا شنوووو عيقتوووو ( طاحو دموعها ) وصلنييي لعننند دااارناا وبعد منييي مابقييتش بااغا وااالو

153__نصر .. ( دار كيحك على اللحية ديالو وعاود دار شافها كتمسح فدمعتها بقات فيه وهو يقرب منها وهبط حنا تاولا عند ركابيها وشرليها فيديها ) مال حبيبتي كتبكي شكون قلقها ..

زينب .. ( كتمسح دموعها وتنخصص ) واااه راه عييت حس بيا انصر حس بيا

نصر .. هضري ازينب شنو عندك واش وقعليك شي موشكيل مع كريم هضري ؟

زينب .. ( حركات راسها بلا ) مكاين والو واكن مابغيتكش تغوت عليا هاكاك

نصر .. ( تنهد وهز يديها باسها من لداخل ) صاافي شش باركة من البكا ( طلع عندها وكلس حداها هز يدو مسحليها دموعها وقرب باسها من شفايفها تاغمضات عينيها ورجع بعد جرليها راسها نيشان لسدرو مهبط يديه لضهرها كيطلعها ويهبطها غيييير بالمهل ) شششش كالم طوا هاد الدموع غااليين ابنت قلبي ..

دازت تخشات فيه ودرات يديها على كرشو كتشم فريحتو فكل مرة كيضمها لعندو كتحس براسها كسبات الدنيا ومافيها حنان هاد الرجل وقلبو الكبير خداوها فعالم مابقات باغا تمنا فيه والو غير انه يبقا كيبغيها وديالها بوحدو، واخا تنخصيصاتها كيتسمعو ماوقفش من انه يدوز يديه على ضهرها بشويييية كيخليها تحسس بلمسااتو لي كيجيبوليها القشعريرة وكأنها اول مرة غادي يقيسها، هبط راسو بشوية لعندها شافها خاشية راسها فسدرو وهو يبوسها على راسها ..

نصر .. شوية دابا .. ؟

بعدات وشافت فعينيه وحركات راسها باه .. هبط وحط شفايفو على جبهتها ..
نصر .. مين نكون كنهضر معاك حاولي غير تسمعيني وتفهمني دوري هضرتي بشوية فراسك باش تفهميها مزيان حيت الى جيتي نتي تفهمي لي بغيتي وانا نفهم لي بغيتي راه عمر هضرتنا تلاقا

شافت فيه بعويناتها مدمعين .. ودابا نتا تقدر تخليني !!!
ابتاسم واحد شوية وطلع يدو شدليها اللحيمة دحنيكاتها بين صبعانو الكبار .. كاين لي يقدر اخلي هاد الزين ؟؟
هبطات عينيها بشوية تارجع رفع ليها راسها وجرها عاودليها قبلة طويلة وجرليها شفايفها مزيان مصهوم ليها بين شفايفو ورجع بعد كيشوف فيها .. مكنشبعش منك مادخليش بحال هاد الافكار فراسك واخا كاديري شي فعايل وتقولي شي هضور انا هنا باش نربيك تاتقادي معايا ماكاين لدارنا لا والو انا هو دارك ومستقبالك وولادك وكولشي تافقنا ..

حركات راسها بشوية عاضا على شفايفها تاكتحس يدو محاوطين عنقها من جنابها بجوج وشاف فعينيها نيشان .. هاد القلب بغاك ازينب عشت وشفت فحياتي واخيرتها بغيتك نتي وبغيت ولادي يكونو معاك نتي، تفاهمنا ابنتي ..

وأناديكً ودموعي هماليا وفي الصدر تنهيدة وحرة
أحبك وماللحب تاويل ولا شفت منك المضرة

بقات هي فالبيت عاضة على شفايفها بفرحة متكية وتشوف وضحك، كلماتو دخلو لقلبها كيفرفرو، فقط مين كيقوليها شي كلمة كيفرحها وكتحس بيها طالعة للسما الرابعة ..

دازت خمسيام على داك الحال، كل مرة نصر كيخرج زينب وكل مرة فين كيديها تشوف فالفيرمة ونهار مشا داها لتارودانت ساراها تما كيوريها المنطقة وواحد العشية هبطو تالأكادير تساراو تما ورجعو ثاني، فينما كاتكون فشي مجمع مع عبد الكريم كتهبط راسها مابقاتش حاملة راسها من حيت كتحس بالإحراج والحشمة، صعيب باش اوقعليك شي موشكيل مع واحد الانسان كتحتارم، أما نجلاء ماخلا مادارليها كريم حتا مابقات كدوز طريق زينب، وربيعة لاهية ساكتة وواخدة تيقراها ماكاتجبدها كاااع وبحكم لقات نصر دينا فجنب زينب ماخلاهاش ..

كتحس بصبعين كيدوزو على عينيها وفمها وحنيكاتها تبسمات عرفاتو ماهو غير راجلها وحبيب قلبها وعمارت دارها، حلات عويناتها فيه تاكتشوفو حط قبلة على فمها مصليها شفايفها وبعد هضر بصوت هادئ وحنييين رجولي قاصح .. مبروك عيدك أحبييبتي ونور عيني، تعيدي وتعاودي معايا ومع وليداتنا ..

تبسمات مادا يديها وحطاتهوم على عنقو .. مبروك عيدك أحياتي ..
هبط يدو حطهوم على كرشها كيلمسها بشوية وهي تحطهوم على يديه وهضرات .. العام الجاي فهاد الوقت ايكون كبير داير السنان ..

154__نصر .. إنشاء الله أحبيبة الله اجيبو على خير ويقومك بالسلامة هدا هو المهيم ..( هبط باسها فحنكها وناض عليها )
زينب .. شحال فالساعة ..
نصر .. الستة ونص دابا شوية غايبداو اكبرو ..
زينب .. غادوش ؟
نصر .. ضاروري ( كيلبس عليه التيشورت ) كيبقيتي من رجليك بعدا !
زينب .. ( كتكسل لابسة دوبياس فالكحل غير هوما باش كتنعس الموت ديال الصهد وحتا هو كينعس غير بشورط كيبقا عاري من الفوق ) شوية كنحس بداك الغراز كيتفتتو غير بوحدهوم
نصر .. وي داكشي لي كاين راه غايتحيدو بوحدهوم غير حاولي بشوية وصافي مابقاوش كيضروك
زينب .. شوية وصاافي وليت كنقدر شوية نعفط
نصر … الحمد لله
زينب .. نوجدليك حوايجك
نصر .. واخا انا غانهبط دابا للدوش شوية وهبطي غادوشيً تانتي ؟
زينب .. ماكرهتش !!
نصر .. ويالاه هبطي اجي ( قرب ليها نايضت وقفها شادليها فيديها وهو يبتاسم كيشوف فكرشها كتبان منفوخة شوييييية حط يدو على لتحت تاشافت فيه ) بدات كتبان شوية ..
زينب .. بااقي راه يالاه فشهورة اللولين ..
نصر .. ( وهو كيزيدها ) اي تفصيل ولو صغييرً تبدل كنشوفو فيك ..
زينب .. هههه مزال غايتبدلو بزاف دالحوايج قول كولشي ..
نصر .. اودي حنا قابلين كيفما كان غير بقايلينا بالضحيكة .. شنو غاتلبسي ؟؟
زينب .. اريلي داك البيجامة .. ودابا لا غلاضيت !!!؟

نصر .. مزيانة ( كيلبسها ) يالاه تقدي عليا ..
زينب .. ( هبطليها البيجامة تاهبط معاها شعرها وهي تحيدو ) يااااك دابا انا ماكنقدش عليك ..
نصر .. ( كيضحك ) شوية وصافي غير كنزيد فلادوز كتسخفي ..
زينب .. ( ضرباتو لسدرو ) بعد لهيه الم( قبل ماتكمل ماشداتشً توازنها كانت غاطيح كون ماشدها ثاني جرها لعندو )
نصر .. ( زير على يديها ) غااابشويية عرفي شكاديري راك بجوج رواح دابا ..
زينب .. دابا واش خايف عليا ولا على ولدك ..
نصر .. هاحنا بدينا ثاني زيدي راه غانتعطل ..
بقا مزيديها وهو هاز فيدو الفوطات دخلو للدوش لي من فنفس الطابق دوش بلدي بالرخامة وفين الرشاش من الفوق .. دخلو حيدات البيجامة وتاهو حيد كولشي بقا غير بالكالصو، ومشا لجيهت الدوش كيقاد الما هي مشات للمرايا كتمشط شعرها تاسلات وحيدات السوتيامات ومشات لعندو بقا هو عاطيها بضهرو كيغسل شعرو تادورات يديها على كرشو وتكات راسها على ضهرو ورجعات طبعات قبلة خفيفة عليه .. حط يدو على يديها ودار عندها اخر راسها كيجيه فعنقو شافت فيه ودورات يديها عليه ..

زينب .. توحشتك

استغرب وربط حجبانو داير ابتسامة جانبية وهي رجعات وباستو فسدرو تاكاتحس بيدو هبطو مع ضهرها تالتحت من تحت نصها وجبدها لعندو هازها مدور رجليها على خصرو كتجيه كيف الريشة بالمقارنة مع جسمو الوافي والهاز من الكيلوات، كلاها مع الحيط ونزل عند فمها بشوية كيلتاهم كل شفاه وكيعطيها حقها وهي مدورة يديها على عنقو ..

خرجات بالقفطان مذهب وهازا البخور فيديها كتمشا فرفوف الدار وكدوز وتنش البخور بريحة المسك، تاطلاقت معاها مرات بوبكر ..
حياة .. ( معوجة فمها ) ايواا عيدك مبروك ..
ربيعة .. ( قالبة عينيها ) علينا وعليك ..

حياة .. هنييييةةة ( كتعيط لبنتها ) واااهنية اجي ابنتي اجي نهبطو نستفو الحلوا ..

ربيعة .. ( كملات تطريقها كتبخ البخور فالدار )

هنية .. ( خرجات بالقفطان مقادا ومسكسفة وطالقة الشعورات ) هانتي امّي كيجيتك ..

حياة .. الستر والسر طايح عليك غييير بلا مايشووفووه العدياان

هنية .. ( بصوت منخافض ) وامي الله اهديك ديري معاها مزية غير نديو الراجل
حياة .. اشمن راجل زيدي قدامي ونتي كتشوفيه جايب المرا فين مزال با يشوف فيك
هنية .. ومالو تامايشووف فيا وانا ندير منها عشرة غير بلاتي اليوم نفرجك
حياة .. خليتها ليك فرقي عليك غير ربيعة ..
مشاو هابطين هي لي بقات وخوها الكبير الباقي كولهوم تزوجو ..

دخلات فاطمة الزهراء مها ديال بسمة على بنتها تما نيت كانت ناعسة تا هنية .. ايمان .. إيمان نوضي ..

ايمان ( ختها دبسمة ) .. ممم ماما ولاهيلا باقا باغا نعس غانموت بالنعاس ..
فاطمة الزهراء .. نوضي احبيبتي ايوا اه اليوم العيد زعما ..
ربيعة دخلات عليهوم .. مبروك عواشركم

155__شافت فيها فاطمة بابتسامة غادا لعندها .. خالتي مبروك عواشرك ..
ربيعة .. بنتي ايمان نوضي ايوا أبنتي الله ارضي عليك مبروك عواشك احفيدتي ..
إيمان .. ( ناضت كتفوه دايخة ) مبروك العيد اجدة .
فاطمة الزهراء .. يالاه عنداكي تنعسي مشيت انا نمشي مع جداك يالاه .. مشاو خرجو هي وربيعة وهي تنوض إيمان مدوخة ..

خرجات من البيت غاتمشي لطواليط تاكتشوف زينب خارجة بالبينوار وشعرها مجموع بالفوطة حناكها حومر وغادا مع الحيط كتمشا ..

إيمان .. زينب !!
شافت فيها زينب وهي تبتاسم وفنفس الوقت حشمات حيت مخلية موراها نصر غادي يخرج حلات عينيها على جهدهوم .. إيمان .. فوقاش جيتي ..

إيمان .. ههههه نسييتك انا نسييتك ويلييي ههههه اجي اجي ( تلاحت عليها عنقاتها ) واخيرا غادي نلقا معامن ندوز العيد ..
زينب .. ههه واش جيتي البارح فليل
إيمان .. ( حركات راسها ) انا وبابا وماما ..
زينب … ولاهيلا فرحتيني مبروك عيدك احبيبتي ..
إيمان .. مالكي كتعرجي واش طحتي على رجليك
زينب .. اودي راه قاصني الزاج من لتحت وتغرزت نههه
إيمان .. أوييلي ( شدات فيديها ) اجي اجي نوصلك غير بشوية عليك ..

زينب .. ( حشماات مارا حيت عارفة غايجي نصر من موراها بالفوطة وبجوجهوم كانو فالدوش راه باين البلان ) لا غير غير خلي ..

إيمان .. ايولي زيدي اختي مابيناتناش فين عمي !!
زينب .. احم ر راه خليتو فالدوش ..
إيمان .. ( عاد فهمات ولكن تصرفات عادي ) ااه نيت كنت غادا للحمام علاما خرج ..
وصلاتها للبيت ودخلاتها تاگلساتها على الناموسية ..
إيمان .. الله اشافيك احبيبتي والله
زينب .. شكرا اختيتو ..
إيمان .. يالاه شوفي انا نلبس ونهبطو انا وياك صافي ..

حركاتليها زينب راسها مع الخرجة كاطلاقا مع نصر
إيمان .. وفييييين العميييم ..

نصر .. ( تضارب معاها بيدو وسدرو كيقطر بالما لي هواد تاكيمشي مع الفوطة وشعرو فازگ وفمو حممر مع اللحية كحلة مخربقة شوية ) اهلا اهلا نهار كبير هادا ..

إيمان .. ( شاافت فيه غامزاه طالقين مع عمهوم لا هي لا بسمة هوما اقرب بنات ليه اضافة لسارة وأفنان ) هانا تاني على عمي وماكاتشرفش كااع واالو طيحيتيلينا التيتيز فين اياوا ناوي تزيد ..

نصر .. وشتيي دااباا باغا تجيبديلينا الصداع ( غمزها ) وبيني وبينك لاكانت شي وحدة مرحبا ..

إيمان .. ااحح كاينة كاينة واحد صاحبتي سميتها سكينة فمراكش عرفتي كاتحماق عليك دير معاها شي حل ..

نصر .. ياك شي تيتيز بعدا ..
إيمان .. اففف مانقولش ليك ..

نصر .. وسيري الله اعفو عليك، فين خليتي سارة وأفنان ؟
إيمان .. جبنا معانا غير أفنان راه باقا ناعسة سارة بقات غاتعيد مع جداه راك عارف ..
نصر .. مزيان فشمن بيت ناعسة ؟
إيمان .. ( اشارتلو ) ديال عمي حمد لي كانت ..
حركليها راصو .. مبروك عيدك ..
إيمان .. علينا وعليك اعمي وبصحة ..
نصر .. اعطيك الصحة .. دخل هو لقا زينب جيهت الماريو لابسة الدوني والكولون كتنشف شعرها ) .. حبيبتي بصحة

زينب .. ( دارت ابتاسمات ورجعات دورات كتنشف شعرها ) الله اعطيك الصحة سمعيتهوم بداو كيكبرو ..
نصر .. الجو برا زوين لبسي حوايجك وهبطي كلسي لتحت كندبحو فالطيراسا لي حدا الباب ..

زينب .. واخا احبيبي نتا لبس بعدا اللول باش تلحق المصلا ..

156__نشف ولبس دغيا جابادور فالباج مخيط بالطرز الفاسي وعاد جلابة من الفوق فالابيض بتوب شفاف .. مشط شعرو وهز جيل دارو فلول ديال الشعر ركب ساعتو وخاتم زواجو عاد هز ريحتو كيرشح وهي لبسات جوهرة خفيفة فالأبيض جمعات شعرها وحطات شال خفيف حزمات بيه جاها زوين فالأبيض مطروز من جناب، ركبات خاتم دذهب وعاد الكورميط والحوالق غير شمات ريحتو كترش فالبيت وهي دور مبتاسمة كتشوف فيه، قربات عندو بخطوات كتمشا على كدم الرجل يالاه كيدور وهو يشوفها قبالتها كتشوف فيه شوفات اعجاب شوفات كتقوليهوم هادا هو الراجل لي ختاريت الطولة والعرض والزين فايح، ماشط اللحية ديالو السوداء وشعرو قربات ليه وهو كيشوف فيها هزات صبيعاتها كاتقادلو العنق دالجابادور ورجعات حطات يديها على الجلابة تاطلع يدو لي فيها لخاتم حطها على حنيكاتها البويظ المزينين بالفاراجو ..

نصر .. الله ادومها محبة ويجعل كل اعيادنا فرحة يا رب ..
حنات عويناتها قابضة على شفايفها والفرحة مرسومة على حنيكاتها كتحس بلماساتو الرجولية على حنيكاتها ونطقات بصوت رقيق وحنين .. أمين ..
نصر .. ( حط يدو على أسفل كرشها ) والله يتبثو فأحشائك ويكبر قدام عينينا حتا تولديه على خير وبيخير ..
زينب .. آمين .. هز تايديه الاخرى حطها على جنب عنقها وقربليها راسها باسها من جبهتها ..
نصر .. الله ارضي عليك ..( بعد مشا هز السوارت دالطوموبيل والتليفون وهو كيهضر ) اليوم غاتكون شوية الدعوة مخلطة حاولي ديري السياسة وبعدي على العائلة شدي غير شي قنت وگلسي ..

تبسمات حسات بحال شي اب ديالها كينصحها، وخايف عليها تبسمات عاضة على شفايفها وهزات راسها بآه ..
نصر .. يالاه احبيبتي أنا غادي تهبطي دابا ولا باقي شوية ..
زينب .. لا غير سير نتا الله اتقبل
نصر .. امين ..مشا خرج وحلاها هي تنهدات بفرحة مشات رشات تاهية ريحتها تاكتسمع الدقان ..وكدخل ايمان بقفطانها تاهية والشعورات مطلوقين لابسة الشربيل، ومشت هبطو هي وياها خرجو لبرا لقاو الدنيا عامرة بالنسا .. وجوج طوابل كبار دايرين فالگلسة عامرين اتاي الحلوة انواع واشكال والملاوي والرزيزة والعسل كولشي محطوط ومتول، كالسة تما مسكينة ميمونا كتشوف قابضة على عكازها،ونجلاء تاهية بقفطانها حداها عبد الرجمان بالجبادور، عاد هنية وأفنان كتلعب مع نعمان لابسة كسيوة دالعيد غير شافت زينب مشات كضحك لعندها فرحات زينب وهزاتها لعندها ومن الجهة الاخرى كاينة ثاني طبلة فيها القطبان محطوطين مستفين، والشوايات والكراضة كبيرة وجوج طباسل خاويين، كالسة تما كلثوم وربيعة كيستفو وحياة وحادة كيخرجو ويدخلو من الكوزينة لي دايرين ليها طريق من تما كطل على برا وعلى لداخل بحال شغل العروبيات ..
گلسات زينب وإيمان حدا نجلاء بعد ماباركو للجماعة وهزات زينب كتعيط لواليديها تبارك ليهوم العيد عيطات لخديجة ورجعات هضرات معاهوم أبيل فيديو شدوها الدموع فعينيها هادا أول عيد غاتعيدو بعيدة على وليديها شافتهوم فالسطح تاهوما كيوجدو تفكرات يامها لي كانت تنوض بكري باش تاهية توجد تما وهي تبانليها سمية كتقوليها واخا عليك ديتيليا .. بلاصتي ضحكات فعز دموعها على جملتها وهي تعنقها إيمان ..
إيمان .. ماتخافيش هانتي تاختي راه تما تبادلتو راكي بحال بسمة دابا ههههه عطيناكوم بسمة وخدينا زينب

علات عينيها تاكاتشوف سيد رجال راجلها وعمارت دارها موقف طوموبيلتو وهابط كيف العادة بشخصيتو القوية الرجولة كتفوح منو، كيضحك مع خوه ودخلو الرجال للمجمع وناض كولشي كيتسالم ويبارك العواشر، كتشوف هنية طارت لعندو مداتليه يدو زيرات على الجوهرة ديالها، ماحملاتش كاع هاديك خيتي تسلم عليه، يالاه غاتمدلو وجها خرجات زينب عينيها تاكاتفاجأ بعد عليها وخلاها بلاكة، وطبطب عليها على راسها بحالي كيقوليها الله ارضي عليك، ضحكات زينب من المنضر اكيد معتابرها بحال شي بنتو ومع هي صغيرة تاعلى زينب راه يالاه فالبديك ديال العشيرينات تحشم تقوليه نصر حرفية، شافتو كيقرب ليها ابتاسمات عاضة على شفايفها فرحانة تاقرب ليها وهو يسلم عليها من الوجه حط حنكو على حنكها ضغضغها باللحية ديالو تاهبطات حنكها حنيكاتها حومر، شدليها فيديها وزيرهوم، تاكيسمع صوت باه ..
زينب .. اريلي بعدا هاد الجلابة ماتذبحش بيها ..
نصر .. ضاروري .. يالاه معايا غانلبس غير شي تيشورت ..
ربيعة .. ( عيطاتلو ) بني نصر يالاه باش تجي دبح مع باك ..
شاف فيها ورجع شاف فزينب كتشووف فيه، وهو يعيط ليها .. الواليدة اجي جي واحد الدقيقة ..
عقدات ربيعة حجبانها وجات لعندو بعد شوية بقا وسطهوم وخلاهوم مقابلين مع بعض .. دابا شنو نتوما مابغيتوش ديرو اليد فاليد ..
ربيعة .. اش غانديرو ..

157__تنهد وشاف فزينب .. حبيبة ( باش قالها هرجات فيه عينيها حشمات حدا ربيعة ) ماتقدريش ديري المسامح كريم راه مين كنشوفكوم واخدين من بعضكوم تانا كنتضر !! مكتلاحضوش هادشي ؟؟ ممم ؟؟ ( شاف فربيعة ) الواليدة !! نتي زعما الكبيرة ومولات العقل واخا غلطتي ولكن الله اسامح صافي راه تازينب ماحقداتش عليك وهانتي كتشوفي ولدي الثاني جاي فالطريق ماديريش زعما بحسابو ؟
ربيعة حنات راسها مارضاتش ولكن فنفس الوقت هضرتو بحالي نكزاتها فقلبها وثاني سمعاتوًكيقول .. الواليدة راكي عارفة عمري ماشي باقي صغير لي عاد غانبدل ونزيد نشوف فوحداخرا باش نتفادا الصداع بين مراتي ومي نهار جيت عندك وقتليك بغيت نتزوج راني قتليك وصلت الربععين الله اجعل شي باركة بغيت ندير داري ونرتاح مع مخي ونشوف تانا ولادي بحال صحابي، ونتي عاد بانتليك دابزي مع المرا خلي قديت الولد لي شفتيها حداك كاتعدا عليها بنتك وسكتي ؟؟؟! شنو كاتسناي الواليدة من بعد هادشي !! غير قولي !

قاطع كلامهوم سليمان .. اوالو هاد مك ماكاتحشم شاي بغاتني تانجيب عليها جميلة ..
كولهوم طلعو راسهوم فيه مصدومين نصر دار ضحكة جانبية كيدور راسو بلا خول ولا قوة الا بالله وربيعة ضربات على حنكها
ربيعة .. اوييلي يا الحاج اش كتقوول بديتي تخررف كبرتي وهترتي ومزال تفكرليا فجميلة
سليمان .. اييه كون لقيت جويميلة دابا كون وهلي فين كنت
زينب .. ( بشوية مع نصر ) شكون جميلة
نصر .. ( بضحكة خفيفة غمزها ) حب قلب الواليد سي سليمان .. ( طلق الضحكة ) زيدي زيدي بانليا كولشي تسطا عاد النهار

دازت الدبيحة، وناضو كولشي كيغسل فالدوارات بقات زينب گالسة بغات تنوض وقفها نصر هو غسل الدوارة ديالهوم مع ربيعة، عاد باش بداو كيقادو الغدا ببولفاف والكبدة كيطيبوها فالشواية وكيقطعوها طريفات ويضورو عليها الشحمة، عضت شفايفها كتشوف فالكبدة، ومع يلاه طيب وهي تحاول تشتت النظر ديالها، كان هو گالس مع باه كيقد معاه حيت معروفة الرجال لي كيقادو بولفاف، وخصوصا كيخليو الامر للحاج سليمان كتقاليذ توارثوها، جات ربيعة وقفات على نصر وسليمان مجمعين وكيقادو ..

ربيعة .. نوض عطي لزينب شي طريفات دالكبدة ..
شاف فيها نصر .. قالتها ليك ؟

ربيعة .. لا ولكن حشومة اولدي الدرية راه حاملة هي ماشي بحالنا نصبرو راه بحال الدري صغير دابا خليها دوق هي اللولة ..
الحاج سليمان .. هاهي غير طيب باقيليها شي شوية وعطيليها دوق هييي اللولة راه هازا حفيدي ..

نصر .. ( ضحك ) اولا حفيدتك
الحاج سليمان .. ( ضربلو على كتفو ) ولي العهد نشاء الله ولي العهد ..
نصر .. نشاء الله الواليد ..
ربيعة .. والمهيم هاني علمتك لاماساليتيش اري نعطيهاليها انا ..
نصر .. ( عجباتو مو مين تفكراتها ودارت هاد الجيست ) لهلا يخطيك الواليدة ..

رجعات ربيعة كتمشا بالقفطان غاطيب شكانبا بالمرقة ( الدواز دالكرشا )، والبنات كالسين مجمعين اما زينب نيفها غير مع ريحة دالكبدا كاتشوا ومرة مرة ضور تشوف فنصر مجمع مع باه وعبد الكريم كيقادو .. تاشوية حيد سليمان طرف دالكبدا من الشواية وبدا كيقطعو طريفات، وهز الطبسيل عزل الطروفة لي مايليقوش اتقادو فالقطبان وجنب واحد جوج كبار ..ورجع مد الطبسيل لنصر

الحاج سليمان .. هاك عطي هادو لزينب وهادو يتفرقو ..
نصر .. مرحبا ..

ناض من حداه هي غير شافت الطبسيل ديال الكبدة فيدو تبسمات بلاما تحس، طلاقا للدراري الصغار هوما اللولين عطاهوم طرف طرف للواحد وعاد جا عند زينب وحداها كالسين نجلاء وايمان كيشوفوو فيه ويتغامزو مع بعضهوم ..أما هنية كتشوف من البعيد ومفوقصة شادا على قفطانها

نصر .. حبيبتي هانتي مبروك عيدك ( مدليها الجهة لي خلا ليها سليمان ) خودي هادو ..

زينب .. ( بابتسامة خجولة حدا مرات لوسها وبنت لوسها ) شكرًا ..
نصر .. بصحتك ( غمزها ) ..

داز لعند ايمان ضحكات بشيطانية وبدات تعزل تما .. شوفي الغش مامعناش

ايمان .. ياك العميم وتجاوز زعما راه العيد هادا ..
نصر .. اماكاين لاعيد لاوالو ..
ولد بوبكر شفيق من البعيد .. اتفوتي طرف مانتفاهموش ..
ايمان .. نتا خليك بعيد بغيتي ديرليا التزريفة ديال العام لي فات والله لابقات ..

158__نصر .. وهزي الله اهديك راه ايضربكوم اللحم وتوخرو اللور ونتفرجو ديك الساعة ..
ايمان .. ( هزات طرف كتاكل فيه ) اش غايضرب اش غايضرب ولد عمك كيدخل فينا طول وعرض …
شفيق .. وراااه سمعتك ..
ايمان خرجاتليه لسانها ..
نصر .. لا ناضليك مانلوموش
ايمان .. ياك العميم ( دارت عند زينب ) اختي شوفي علينا راجلك ..

شكون تسولقليك زينب كضرب فالطروفة دالكبدة ديالها وتبننن عاود دار نصر شافها هاكاك بقا كيضحك ومع دايز جرليها شوية حنيكاتها مابين صبعانو الكبار ومشا لعند باه ..

ايمان .. اواخا عليك نتيا لي جا معاك هاد الوحم جايباه مع العيد ..
عطاتها بيديها زعما خمسة وخميس ..
ايمان .. سري لي جا يعطيني ..

طيبو بولفاف وتحط الطبسيل عامر بالقطبان ..وتجمعوًكولشي على جوج طوابل وفينما كاين شي برهوش تايلعب كيجي كيجري لعند مو ويرجع كيلعب وافنان كادير هاكاك مع نصر ..

الحاج سليمان .. احباااااس جوج قطباان الواحد وماكاينش الزيادة ..
شفيق .. بّا والو مامعاناش العام لي فات ثلاثة
ايمان .. اييه ثلاثة حيتاش هردتينا
عبد الكريم .. تجمعتو ثاني فطبلة وحدا هي ناويين دخلو فينا اليوم طول عرض
شفيق .. سمعتي يالاه دوزي لهيه سيري سيري ..
ايمان .. بّاااا هضر مع هااداااا
محمد .. اداك هااه مالك مع بنتي
الحاج سليمان .. واا بسم الله ..

زينب نغزات نصر حشمانة فيدو مع مزال مامولفاش الجو دعائلتهوم واحا ماكاين غير التقشاب وواحد اشد فواحد ولكن وهاكاك مزال حيت اول عيد معاهوم كون كانت فضارهوم راه كيديرو العجب، حس بيديداتها الصغيورين كيجبدوه مع التيشورت دار عندها كيسول فيها ..

نصر .. حبيبتي درتليك هنا واحد القطيب عامر كبدك مافيهمش الرية ..
زينب .. اه واخا هادشي لي بغيت نقوليك مابغيتش الرية ماكاتعجبنيش ..

مدليها القطيب لي صايبوليها فيدو كتجبد الطرف وتاكل دوز مع اتاي تاجات ثاني ربيعة تفرق عليهوم الطروفة دالقلب والطحال وصلات لعند سليمان وولاتليه الطرف الكبير زعما وهو كيهز وكيهضر .. اوالو اربيعة واخا تعطيني القلب مقطر بالعشل قلبي دااااتو جويميلة ..

كولشي تفرشخ كيموت بالضحك حتا كاين لي وحلاتلو وناض كيشرب فالما.. ربيعة ضربات التخنزيرة فسليمان وحيداتلو الطبسيل .. تاداك الطرف مايتوالاش ..

هي غادا وسليمان موراها كيعيط .. الله اهديك اديك المرا
عبد الكريم .. ( كيضحك ) الواليد مادرتي فيها مايتصلح
سليمان .. هييه وعلاه نكذبو هنايا ..
فاطمة .. العار اعمي شكون جويميلة ..

داز الغدا كولو نشاط وأجواء عائلية تاسالاو، وطلعو نصر وزينب للبيت صافي كولشي دخل لديك القيلولة دالعشية كيف كيسموها العشية ديال ليلة العيد ولهلا يوريكوم بالملل ديالو …
حيدات الجوهرة بقات غير بضوني وكولون ومشات تكات فوق الناموسية تاكيدل هو كيمسح وجهو بالفوطة ..
نصر .. ( كشوف فيها ) كيكاتحسي براسك مزيان ..
زينب .. مم فيااا نعاااس
نصر .. ( اِبتاسم وهو كيقرب ليها ) أول عيد دوزو حبيبتي معايا .. كيجاك زوين ؟
حركات راسها بآه ..
نصر .. فخبارك الواليدة قبيلة هي لي قاتليا نجيبليك الكبدة ..
زينب .. ( باستغراب ) خالتي ؟!

159__حركليها راسو وتكا حط يدو على حناكها .. رطبي قلبك ابنت قلبي وديري من وجهي راه فكل نهار كنشوفكوم هاكا كنزيد نتعصب
زينب .. وراك شفتيها هي
نصر .. زينب الواليدة راه ماشي هاكاك ولكن ربما الطروف لي عاشت فحياتها خلاوها تكون هاكاك أما راه فبزاف ديال دالحوايج كاتلقايها كتخدم عاطفتها
زينب .. ( هزات يديها حطاتهوم على حنكو ) حبيبي أنا ماعنديش موشكيل مع خالتي ولكن باقين واخدين من خاطر بعضياتنا يمكن هي ماحملاتنيش من الاول هادشي لاش ..
نصر … ( تكا حاط يديه تحت عنقو وكيشوف فالسقف ) أودي شغانقوليك سير غير فينما مشاك الله راه النهار لي نعت عليك فاول مرة شفتك هي ماعرفتش كيفاش فكرات حتا قالت تخطبليا بنت خالتك ويمكن هادشي لاش ماعجبهاش الحال والله وأعلم
زينب .. ولكن هي كتبغي تختار عيالات ولادها بيديها
نصر .. التخربيق واش أنا لي غانعيش مع مراتي ولا هي شتي الراجل إلى ماختارش مراتو بيدو بل ويلقاها هو بلى مايحمل المسؤولية لا لمو لا لوالو الزواج ماشي فالزين ولا المادة لا راه بقات فالشخصية وكيفاش غادي توالمك ..
زينب .. ممم ( ابتاسمات بلعوبية )) وانا والمتك
نصر .. نتي ربيتك على يدي عهه
زينب .. يااااك تربي ولدك أما انا مربيااااا خلوق
نصر .. باش كتعجبيني بعدا كتخرجي عينيك
زينب .. ( حشمات ورجعات اللور ) شوية ..
نصر .. الله ارضي عليك تهلاي ليا فولدي ..
زينب .. ( حطات يديها بجوج على كرشها كتبتاسم ) طبعا غانتهلا فيه ماهو لي عندي وواحد باه ( شافت فيه بنص عين ورجعات هبطات عينيها بسرعة بابتسامة خجولة ) ..
نصر .. مين كتجيبي هاد الحشمة مين ؟
زينب .. علاش ماجاتش معايا ؟ احم احم
نصر .. لا ابنت قلبي نكونو واقعيين نهار كيشدوك عليا جنونك داك الحشمة كتسرط ..
زينب .. ( علات كتافها ) ايوا كل حاجة بوقتها حلوة .. ( دارت لقاتو معلي حاجب ومنزل الاخر وهي تلاح على سدرو مزيرة عليه ) كنبغييييييك ..
وقفات وشافت فيه ونزلات باستو فحنكو ورجعات نعسات ضحك هو وهبط يدو بشوية كيطل عليها تاحطها على خسرها وهرها تاتلواتلو بين يديه كضحك ،، يالاه غاطلع وجها جرها باسها من شفايفها ورجع جبدهومليها حتا حساتو غايسيل ليها دمها وهي تجمع عندها شفايفها ..
زينب .. ابنادم جرحتيني ..
نصر .. وايلي أنشوف ( دلاتلو شفافها وحط عليهوم صبعو الابهم كيشوف ) عزفتي باش ابراو اش خسهوم ..
دارتو بعينيها زعما شنو جرها عندو ورجع باسها بوسة حنييييينة نوضاتليها القلب من بلاصتو وهو يدوز لسانو على بلاصت الجرحة ورجع بعد كيشوف فيها لقا حنيكاتها حميييييمرين وفمها حمر سادا عينيها، بقا غير كيشوف فيها مبتاسم تاحلات عينيها وهي تهبط راسها حشمانة خشاتو فسدرو العريض كاعض على شفايفها بفرحة ..

ضرباتها الفيقة مع جوايه المغرب راسها مقلوب، دورات عينيها فالبيت لقات غير الخوا حداها، ناضت جمعات شعرها ولبسات بيجامة بسروال وتيشورت ولبسات فوق منهوم كاب صيفي بارد عاد عكسات راسها حيت الصهد ماكاتبغيش تخنق على راسها، ومشات خرجات كتسمع الهضرا كثيرة لتحت والضواو مسعولين فالدار يعني الدنيا مروجة، مشات هابطة مع الدروج تاوصلات للصالة وبدات تفرز الهضرا والكلام نسوي مع غادخل كانت الدنيا عامرة بالنسا والوليدات الصغار حتا كادخليها واحد الجملة نيشان للراس مع شافتها كتشير فاليد باغا تنوض تجمعها مع ربيعة ..
المرأة .. وسيري اوا سيري جمعي غاراسك بعدا سمك ماخلا فين تطلق
ماحسات براسها تاطارت عليها كتغوت .. اماااالنااا اختي ياااك لاباااس اش هااااد الهضراااا حتاااارمي راااسك

كولشي ضار شاف فيها بصدمة وهي مخرجة عينيها شافت فيها ربيعة مصدومة وهيا طير داك المرأة .. ونتي مالكي اش دخلة مين اكونو الناس الكبار كيهضرو الصغار كيسدو فمهوم ..
قرباتليها زينب معصبة تاتولات مع ربيعة حداها قبالت داك المرأة .. شوفي غادي نقوليك جوج هضرات مزال ماخلاقش هادا لي يغوت على مت راجلي وأنا كنشوف فيه سمعتي والى ماعجبك حال غانعيطليكً لي يواليك شكون تكوني فملك الله

الباثول .. انعلو الشيطان اويلي السعدية نعلي الشيطان عادي راه مرت نصر ..
السعدية .. لااا تبااارك الله قول هادي هي لي مخلي على ودها بنت بوبكر وجايبليا بنت المدينة بان العربون دابا

ربيعة .. ( طارت فيها ) ولدي سيييييد رجااااال سمعتيييي ويستااااااهل لااالة البنات بحاالي واقفة حدااااك اش بغيتي يجيبها بنت ختك ماقاريااا ماواعياااا يهضر معاها غير كلمة مغربة تبقا خالة فمها شوفيليك الماس القاريين والواعييين بزاااااف على بنت ختك اكون وادي ليها

الباثول .. اديك ربيعة بانليا كابديتي تخرفي

حياة .. الصلاااااااة والسلاااام عليك ارسووول اللله هاااي هاااي قااتليك بنتي ماقارية ماوااعية بزاااف على لي ولداااتة ابنتت يامنة الهموشية نسيتي أصلك ومفصلك مييين جااي ولا نفكرك باش تجي تفضليليا بنت الزنقة على بنتي

زينب .. اشرووفي نتييي حتارمي راااسك مين جااييين منييين ماقاالت عيييب وزايدون كون كانت بنتك قارية وواعية ودات همة وشان ماتحطش على راجلي العييين ..

160__هنية .. ( جات تخبطات وقفات عليها وهي دفعها من الكتف ) اشنااهوا كيف شفتك كاتقلبي عليا

بسرعة ايمان ناضت من بلاصتها واخا عيات مها ماتشدها والو وهي دفع هنية .. جمعي يديييك لهيه ولا نعيط لعمي ( غوتات ) وااااااحق ربي تايفرتك الجقلة ..
ربيعة .. عروووووستييييي ( على زينب ) عيطي لولدي عييطيي على الله يجي يسمعكوم قصتووليه مرتو وهي حااملة ليه بالولد ..
السعدية .. السم لي فيك عمرو يتحيد يا رويبيعة ومنو بانت بنتك سحارت الرجال حسابليك ماواصلاناش الهضرا ..
ربيعة .. بزااااااااف على لي ولدااااتك ..
ناضت الحرب والجقلة وشي كيجي من طرف شي وكاين غير لي ساكت زينب شداتها الدوخة وحسات بالوجع وهي تكالا اللور بدات تخايل فبالها غايوقع نفس السيناريو صافي كتحس بلي حتا دابا غايمشي ولدها كيف اللول غير بهاد الاعتقاد غرغرو عينيها وكطلع كاتلقا ايمان مجابدة مع هنية وشي كيفارق وشي مامسوقش كيضحك عجباتو الفراجة وربيعة مدايزا مع السعدية،مابقات فاهمة والو لدرجة كتقول راها واقيلة باقا ناعسة وغير كتحلم اش هادشي لي طاااري واش هادو نيت عائلة شي كيضرب فشي وشي ماحامل شي ماكذباتش نجلاء باش قالت غير تسناي باش اتجمعو، ماكانتش متوقعة راسها تجاوب ودافع على ربيعة بحال هاكاك شي حاجة فالداخل ديالها هزاتها النفس عليها كيفما كان الحال كاتبقا عكوزتها ومت راجلها مت الشخص لي كاتبغي وجدات الولد لي فكرشها، أكيط لاشافت البراني محامي عليها غادي تهضر، كيفما كيقولو انا واخي على بني عمي وانا وبني عمي على الغريب، اضافة لأنها ديجا كانترحالفة فحياة وبنتها ومادوزهومش بجغمة دالما، الدنيا دارت بيها تارجعات گلسات فالسداري .. ناضت نجلاء بسرعة شادا فزينب ..
نجلاء .. ويليي زيينب مالكي ..
زينب .. ع عي عيطي عل اى نصر

هزات االتيليفون كترعد وكتشوف فيها كتعض على شفايفها، دخلات لكونطاكط كتقلب لقاتها دايرالو حياتي، وهي تعيط المرة اللولة ماجاوبش وهي تشوف فزينب .. ماجاوبش
زينب .. عايني هاهو غايرجع ..

ضارت ربيعة غير على بغثة وهي تقشع زينب كيفاش شادا على جنبها ومهبطة راسها باينة فيها متألمة مشات كطير عندها وسمحات فداك الصداع بسرعة حطات يديها على كتافها .. اش بيك ادوي شنو وقعليك ..
طلعات زينب عينيها كتشوف فيها .. الوجع اخالتي الوجع فياااا ( طاحت دمعة خفيفة ) خايفة لا يمشي يخسر ليا ثاني ..

غير قالتها وهي طلع ربيعة راسها كتغوت .. واااااك واااااك بغااو اخرجو ليااا ثاااني على ولدييي عيطووليااا لولدييييي ..
ايمان تفكات من عند هنية لي تناتفو ورجعات كتشوف فزينب، نجلاء عاودات عيطات والو تاكيعاود اصونيليها التيليفون بسرعة جاوبات ..
نجلاء .. الو ن نصر ا اجي دغبا راه زينب شادها الوجع ..

ربيعة من جهة حاولات تنوض زينب جات لعندها فاطمة كتعاونها خرجوها وهي مقوصة ضهرها، خرجوها داوها لبيت لتحتانية ديال ربيعة وسليمان ودخلوها نعسوها على الناموسية ..
ربيعة .. قوليلي باش كتحسي واش شي حاجة كتنزل معاك !!
زينب .. ( كتدور راسها عاضا على شفتيفها ) لا ولكن الوجع الوجع ..
فاطمة .. اشكون قاصها بغيت غير نفهم
ايمان .. اديك الكلبة راه شفتها بعيني بنت الق*** لابقات فيها تبقا فيا ..
فاطمة .. ( قرصاتها ) سدي داك الفم ..
نجلاء .. نصر جاي هاهو شوية يكون هنا ..
ايمان .. ( فكات شعرها وكتعاود تربطو وكتنهج مابرداتش ليها الحرقة ) غابلاتي اليوم نشعلها ليهوم غادي استت ليهوم الحزاق كامل .. بنت الحمارة كيدايرا كالسة تفك يخخ على برهوشة ..

ربيعة .. كالسة حدا زينب وشادا ليها اليد .. لاحسيتس بشي حاجة كتهبط معاك قوليهااا
فاطمة .. اخالتي منضنش راه غير الوجع دالاعصاب وصافي مايمكنش اخسرليها بنادم راه زعما ماضربهاش شي حد للكرش ..
نجلاء .. ( غادا جايا والتيليفون فيديها ) الله اخرج هاد الموصيبة
ايمان .. واحق ربي وتوقع ليها شي حاجة تانضرب لديلمها اكبر نتفة على وجه الكرة الارضية
فاطمة .. اديك المنتوفة واش انا والدة البنات ولا الطيبابات دالحمامة
ايمان .. اختي لاكنت نسكت على الحق باش نكون ملائكة غير نكون طيابة الحمام ونوري مها شغل العيالات علاياش قاد تفو سراقت الرجال
ربيعة .. غابلاتي عليها لا هيا لا ديك السعدية لاماوريتهوم ربيعة اش كاتسوا مانتسماش
ايمان .. ولاهيلا كالسة تقول على عمتي سحارة تفوو بنت الهم العار لو كانت هنا عمتي ونتفرج فيهوم هي لي كتعرف ليهوم ..
كاملين سمطو فهاد اللحضة كيشوفو ويضورو فالعين حيت عارفين بلي راه ماكذبوش باش قالو سحارة حيت بشرى معروفة كتشعود ولكن ايمان ماتيقاتش الهضرة على عمتها ابدا ومارضاتش اقولو عليها شي حاجة وحتا فاطمة مها ماعمرها قاتليها شي حاجة على هاد الموضوع
ربيعة .. صافي سكتونا دابا ماكاتشوفوش ح( ماكملاتهاش وهو يدخل عليهوم نصر كيف الرعد ناضت مو بسرعة واقفة ) ..

161__ماشاف فحتاشي واحد عينيه غير على احبيبتو وبينت قلبو والدمعة لي نارلة من عينيها على خذها ليمن ويديها شادا بيهوم على اسفل كرشها تم نيت كلس شادليها فيديها ورجع شاف فمو شي شوفات بحالي كيقول سرسبي وقولي دغيا شنو وقع ..

رجع ضار عند زينب وكيقيص ليها فحنكها .. زينب بااش كتحسي ؟؟ شنو عندك ..
عضات على شفايفها بالم شادا على يدو مزيرة عليه .. الوجع احيا تي ا الوجع ..
رجع شاف فربيعة .. غادي نديها لسبيطار ..
ربيعة .. ديها اولدي ديها عاين غادي نمشي معاك ..

نصر .. ( علا صوتو ) ماعندك فيييين تم( كيحس بيديها زيرات عليه )
زينب .. خلي ها ا انصر ..
ربيعة .. راه مادرت ليها والو اوليدي راه هوما
ايمان .. ماااشي جدة اعمي راااه الحماارة ديال هنية هي السباب نايضة دفع فيها ..
ماعاود رد على تاشي وحدة جر هز عندو زينب يد من تحت فخاضها والاخرى من تحت ضهرها ومشا خارج بلى مايزيد اتسوق لحتاشي حد تبعاتو ربيعة من اللور وايمان وفاطمة ونجلاء بقا على اعصابهوم فالبيت ..
فاطمة .. شوفي تبتييي تبتي ماشي شغلك
ايمان .. ماما الى سكتي نقوول باااز واش كتشوفيها اش دارت وباقا زايدا فييييييه ؟؟؟؟
فاطمة .. واش لمك باغا الصداااع

نجلاء .. دابا نشوفو غير زينب كيف غادي تبقا ويكون خييير مع الاخرين غير زينب بعدا دابا هي اللولة ..

خرجها حطها اللور وكلسات ربيعة متكية ليها راسها على حجرها وهو ركب القدام وقلع الطوموبيل مكسيري غادي فالطريق باش اوصل لسبيطار ديال تارودانت، وفنفس الوقت كيشوف فيهوم من المرايا ..

نصر .. ( مزير على الڤولون وعينيه حومر كيشوف فالطريق ويرجع اشوف فمو هضر بصوت قاصح وعالي ) شنو وقع ؟

ربيعة .. ناضو كيعاروني ومين ناضت زينب دافعات عليا وهوما ينوضو ليها ..

نصر .. وشكون لي قاصتها
ربيعة .. اولدي راه الغلط كيو ( باقي ماكملاتش نهض وضرب فالڤولون حتا ترعدات ) هنييية ..

نصر .. وقووليها مادافعي على تااشي حمار منهوم ( هز التيليفون كيصوني ) آلو الواليد .. نجي لدار مانلقا حتاشي مسركلة تما لي عندها شي دار تقود ليها حيت لامشيت تاوصلت بيدي ماغايعجبهوم حال .. مااااا على الرسول الاّ البلاغ .. ( قطع ورما التيليفون ) يخخخ بنادم شاد كونجي يرتاح وانا نشدو باش اجي بنادم ماعندو مايدار امرضني فمخي ..

ربيعة غير ساكتة عارفة ولدها مين كيجعر ماكيعقل على حتاشي واحد وهي من ختو ورماها فالحباسية 3 شهور ومو سيفطعا للصحرا باش تبت بقالو غير البراني راه اجمع الحزاق كامل ويرميه للبحر المهيم عندو هو يتهنا فمخو والصداع ماكيييحملوووش ..

وصل بيها للكلينيك ونزل كيردخ فالبيبان هزها هي مكالميا وغير ساكتة وكتوجع بصمت ..

نصر .. ( داخل بيها بين يدو ومو من موراه ) حبيبتي ماتخافيش كولشي غايكون نزيان وانشاء الله ولدنا مايكون عندو والو واخا ( باسها فجبتها )

حركاتلو غير راسها مرخية كانت المستعجالات عامرة والحمد لله لي عندو المعارف تما بحكم راه ولد تما ومع سليمان عندو الفيرمة كيتعامل مع شحال من واحد وبزاف دالناس كيعرفوه، اما كون راه اتسما حتا يموت لي يموت ويتزاد لي يتزاد والنوبة هي النوبة، دخلها لعند واحد الطبيبة شادا البيمانونص الليلة، حطاتها فالبياص ودارت عليها الخامية هبطاتليها السروال وبدات تقلب فيها من لتحت، عاد باش شافتليها بالصناتة عيطات للفرملية جابت ليها واحد البرا دگاتهاليها مع الضهر عاد باش نوضاتها ..

162__الطبيبة .. يمكن غير تعصبتي شي شويًة وصافي مايكون عندك باس حاولي ماتبقايش تعصبي وصاافي حيت بانليا عندك الاعصاب راه غادي يأثروليك على الحما نتي حاولي تزوري شي طبيبة اخصائية هي تشرحليك كتر وتفهمك ..

حركاتليها زينب غير راسها حاطا يديها مورا ضهرها بلاصت فين ضربات البرا، وحيدات عليها الخامية وهو يجي لعندها نصر .. كيف بقيتي شوية ؟

حركاتلو راسها باه .. شاف فين شادا على ضهرها .. شنو مالكي تم ..

زينب .. ضرباتليا واحد الشركة باش تهدن ليا الحريق وصافي ..

نصر … قاتليا راه غير تعصبات شوية وصافي حاولي على راسك خلي بنادم ديلمو يتشخشخ نتي ديها غير فصحتك وولدك مالكي ومال شي شبوقات ..

زينب .. نصر الله اهديك عافاك راه مافيا لي يهضر وحق الله خليني ..
تنهد ورجع هزها خرجو عند ربيعة طمنوها عاد رجعو غادين للفيرمة وصلو وتم داخل ثاني هازها يالاه غايطلع كيسمع الهريج باقي فالطالة .. الواليدة عايني عايني ( وقفات ربيعة شافت فيه وهو رجع شاف فزينب ) تقدي تمشي على رجليك ..

زينب .. اه غير هبطني ..
دار عند ربيعة .. الواليدة طلعيها للبيت هاني جاي …
جات ربيعة شدات فزينب غادين هي وياها وهوما كيشوفو فنصر غادي كيخلف فالخطوة وهو متحلف عليها ..

دخل بهدوء وكارزما معلي راسو كيف ديما وعاقد الحداش فحجبانو، كانو مجمعين وكالسين حسابليكوم سمعو لسليمان والو بحالي كبيتو الما فالرملة هوما داكشي عندهوم عادي مولفين ادابزو ويتصالحو ..

نصر .. السلاااام عليكم ..

جاوبوه شي شوية وسكتهوم وهو يشوف فهنية هز يدو بهدوء واشاز ليها .. نتي نوضي وسيري بحالك …

كولشي حل عينو فيه وهنية هزات صبعها كترعد اشارت لراسها .. واش انا !!! ..

حرك راسو بأه وشاف فحياة .. وحتا نتي تبعيها يالاه

ضرباتهوم الطامة بقاو غير كيضورو فعينيهوم وشي كيشوف فشي ..

كلثوم .. أش كادير اولدي ..
علاّ فوجها يدو زعما حبسي .. عمتي هضرت مع هادو نتي خليك بعيدة ..
حياة .. ( ناضت حاطا يديها على خصرها ) اوااا وااش وليتي تجري علينااا من ضااارنا ( كتشوف فميمونا ) هااادييي ديااالتك اخيرتها يجي ولد ولدك اجري علينا من دارك

نصر .. ( غمض عينو مزير على القبضة ديال يدو ورجع شاف فيها ) سمعييي بلا غوات بلى صداع يا ايما غادي تخرجي يا ايما غانخرج بطريقتي ..

هنية الدموع تعمروليها فعينيها ومشات كتجري خارجة وحياة هزات ساكها بالخبطة ومشات خارجة بقاو تما شي كيشوف فشي والسعدية غير ساكتة ..

نصر .. المرا الجايا يا ايمو تجمعو على الخير يا ايما كلها يعيد فدارو وهنيونا بلاصت ماتنوضو تصليوًعلى الله يغفرليكوم الله الذنوب ونتوما من غدا لا طلاقيتو حدا ربكوم ماتعرفو ماتقولوليه الله اهدي ماخلق ..
مشا خرج خلاهوم كل وحدا باغا تغرق فحوايجها حيت كولهوم كيحنيو الراس لنصر وبالنسبة ليهوم حاطينو فمرتبة عالية لا هوا لا سليمان لا عبد الكريم مزالين الاخرين طالقين معاهوم شوية ..

طلع دخل لقا مو يالاه خارجة ..
ربيعة .. راه قاديتليها البلاصة انا انجيبليها شي حاجة تاكلها،
جرليها يديها وطلعها باسها وحطها عند راسو .. لهلا يخطيك الواليدة ..

هزات يديها حطاتها على كتفو .. سمحلييييا اولدي سمحييليا راني عاارفاك مقصح من جيهتي لا نتا لا زينب شويتكوم فكبذتةوم سمحوووليا اولاادي ..

ابتاسم ورجع جرليها راسها .. الواليدة الحمد لله على كل حال الانسان هو يعرف راسو غالط ويصلح من راسو ..

ربيعة .. الله إكثر من مثالك اولدي الله ارضي عليك والله ارزقك الذرية الحسنة ..

163__نصر .. آمين الواليدة آمين ..
دخل عند زينب لقاها حاطا يديها تحت كرشها وكتشوف فالسقف قرب ليها وگلس حداها حد يدو على يديها ..
نصر .. حبيبة كيبقيتي ؟

شافت فيه وهوما يغرغرو عينيها بسرعة تهزات قرباتو وعنقاتو من يدو ..
زينب .. خفت خفت اوقعلي ما وقع ليعقوب انصر اهئ خفت امشيلي ولدي والله تانموت ..

حط يدو على فمها ورجع ضور يدو الاخرى مور ضهرها كيرطب عليه بشوية .. شششش ماتقوليش هاكا ابنت قلبي أي حاجة جات من عند الله مرحبا راه كيفما كيحطوليك هنا ( رطب على كرشها بشوية ) راه هو قادر أنه يحيه ولا يديه ..

دورات راسها بزربة مزيرة على التيشورت ديالو .. منقدرش انص اهئ اهئ م من منقدرش

نصر .. ( طلعليها راسها مدور يديه على عنقها ) دابا لاش هاد البكا لاش ممم ؟؟ واش بغيتي تخليه تاهو مقصح معاك ..

دورات راسها بلا .. وراه تاهو كيحس باش كتحسي قولي الحمد لله ونعم بالله ربي باقي باغيه وحفضو لينا ( هز يدو كيمسح ليها دموعها ) هاد الدموع غاليين احبيبتي ( قرب ليها راسها بشوية وباس من جبهتها ) الله ارضي عليك ابنتي ..
رجعات حطات راسها على سدرو وهو بقا كيطلع يدو ويهبطها على كتيفاتها باش ترتاح بين يدو وهز التيليفون كيشوف فيه ودخل للفايس ديالو وهي كتبلق عويناتها بشوية ونيفها باقي حمر شوية شوية تنخصص بقات كتبقشش بين رموشها على شنو كيدير .. وكتشوفو كيطلع حتا دوز ليها واحد التصويرة ديال واحد البنت وهي تقفز من بلاصتها ..
زينب .. بلاتي بلاتي شكون هادي ؟
عند بالو ناعسة وهو يشوف فيها بنص عين .. واش منعستيش ؟؟
زينب .. خليك مني دابا اري نشوف ( خطفاتلو التيليفون من يدو وطلعات كتكبر فالصورة ) شكوون هادي ..

هو كيشوف فيها بقا كيضحك قول السيدة من الصباح وهي حاضياه اشنو كيدير .. مالكي على هاد الغيرة كاملة مالكي ..
زينب ..( غوتات معصبة ) قوووولي شكون هادي !!!!
نصر .. أول حاجة هبطي هاد الصوت وگلسي بشوية ( حيدليها التيليفون من يديها ) وأري هادا لهنا ودابا عاد نشوفو شكون مالكي على هاد العصبية والغوات ..
زينب .. ( جات تعاود تحيد التيليفون وهو يمدو الفوووق بيدو ) نصصصصر
نصر .. ( طلع حجبانو بجدية ) تهدني كالم طوا هاد العصبية هي لي خرجات عليك ..

يالاه غاترجع تشد تيليفون وهو يشدها زيرها من ضهرها جرها لعندو تازيرها معاه طلعات عويناتها كتشوف فيه …
نصر .. مالكي دابا ؟
زينب .. ( شداتها البكية ) شكون هاديك ؟
نصر .. أحبيبتي الله اهديك واش نتي جوج هضرات يا ايما تعصبي يا ايما تبكي ( رجع حطليها التيليفون ) هانتي هادي راه مكنعرفها ماكاتعرفني يمكن امي مشتارك وصافي ..
بقات كتشوف ودميعة طايحة تارجع تنهد كيحرك راسو بلا حول ولا قوة الا بالله .. بانليا أنا هاد ولادي كيروبلوليك العقل ..
بعدات يديها وضرباتها بشوية على سدرو مغوبشة .. كاتعتارف بعدا ياك ولادك ..
نصر .. ىلااادي وصابر عليهوم فين كاين الموشكيل راك تانتي بنتي ..
قلبات وجها زعما منفخة وهو بقا كيضحك ..

دازت واحد الساعة وهي دق عليهوم ربيعة، ناض نصر خلاها كالسة فالناموسية حل البا بلقاها هازا البلاطو فيديها فيه العشا ..
ربيعة .. هاك اولدي عطيها الكل باش اليق ليها تشرب الدوا ..
نصر .. بسم الله، لهلا يخطيك علينا وصافي ..

ربيعة .. بصحة نتا ماتهبطش ..
نصر .. لا غادي نبقا نشوف منهنا واحد الشوية ونهبط ..
ربيعة .. ( حركات راسها ) راك باك كيتسنا
نصر .. صافي واخا ..

مشات وهو دخل لعندها حطليها البلاطو فوق رجيلاتها وهي مبتاسمة كتعض فشفايفها ..
نصر .. بصحتك ..
زينب .. الله اعطيك الصحة كول تانتا معايا
نصر .. اودي غير وكلي ولادك انا قاد براسي
زينب .. ( حركات كتيفاتها ) لهلا .. ضحك متبع حراكتها كتاكول وتشها عليه الجمد لله غير مين جاها الوحم هاكا وكتاكل شوية اما فاللول راه دوز عليها الصراط المستقيم ومكتقدر تاكل واااالو .. بقا معاها حتا كلات كولشي وشربها الدوا وخلاها تنعس وناض هو هبط لتحت اتعشا مع الجماعة ..

164__لغدليه داو الحوالا يتقطعو وغير جابوهوم عطا نصر النص من ديالو باش اتصدق وخلاص الكتف كياخدوه باش كيقادو بيه الغدا وخلا الباقي جابو لزينب فالبانيو وحطليها الميكات كلها كاتقاد الحاولي ديالها وتقسمو كيف بغات العنگرا .. الكوطليط .. ديال الشوا والمرقة وديال القطبان، كولشي رتباتو فميكات وكتكتب عليهوم بالفوتر ونجلاء تاهية مع ديالها وايمان كتعاون مها فديالهوم وعاد ناضو كيعاونو فالغدا مع كلثوم وربيعة، حياة طلعليها الدم ودايرا فيها مقلقة ماعاوداتش رجعات وبوكر عارفها كيدايرا وجحمومة خلاها هاكاك وجا بوحدو يتغدا معاهوم دارو الشوا وجوج ربايع الضحك والتقشاب، تاوصلات العشية وعلم نصر زينب تجمع حوايجها باش ارجعو وغايدي معاه حتا افنان ..

وصلات جوايه الخمسة هبط لي ڤاليز دارهوم فالكوفر، تسالمو مع سليمان وربيعة وعاد ميمونا وكلثوم والبقية، ركبو وشدو الطريق لمراكش ..

هزات تيليفونها برونشاتو مع الموسيقى وجهدات فيها تادار نصر شاف فيها زعما مالكي على هاد الجهد وهي مامسوقاش كتغنيلو وتجرلو فعنقو بقات افنان من اللور كضحك .. شاف تاعيا ودور راسو كيتنهد على الحمقة لي بلاه بيها الله ..

واخا هاكاك بغاها بغاها هاكا بهاد الحماق بهاد العفوية ديالها بهاد زينب البسيطة لي مكاتحتاجش العجب باش تفرح لا ربما موسيقى تنشطها ربما تكون فقمة العصبية وكلمة ترجع تهبطها وتفرحها وتلينها، زينب ماشي صعيبة ولكن يمكن بسباب تجاربها المنعدمة ماقدراتش تعرف على شحال من حاجة، ماقدراتش تعرف مسؤوليتها الحقيقية ديال الزواج، ورغم انها جاها كولشي فدقة ومع شخص ماتوقعاتش هو يكون راجلها ولكن بصح بغاتو،حيت ببساطة هادا هو الشخص لي من شحال وهي كتمناه، الشخص لي كانت كتقول واش اجي النهار لي غاتلقاه فالعالم ديالها الحقيقي ولقاتو، لقات كولشي فنصر، الزوج والحبيب والصديق والاخ، كولشي لقاتو فهاد الشخص لي كون كانو يقولوليها فواحد من الايام بلي راه راجلك غاتعرفي عليه مين غاتهرسي ليه الطوموبيل غاتبقا ضحك، وتقول كيفاش ؟؟؟ وهادا لي نقدرو نختازلوه ونقولو القدر جابها …

دارت كتشوف النجوم غايبداو اشعلو مع المغرب والقمر كيبان مع ديك السماء ديال الغروب، حطات راسها على الشرجم وبقات كتشوف بابتسامة وفجأة طاحت فبالها نفس اللقطة وهي أول مرة غاتجي فيها لمراكش فديك اللحضة لي كانت متكية راسها على الطوموبيل ديال خوها، تشعلات اغنية رحمة رياض ماكومني ..

غمضات عينيها وابتاسمات وبقات غادا مع الكلمات .. تاقالت ..
ماحبيناش ماحبيناش اللهم نحبو فالهوا .. فتحات عينيها وشافت فنصر صايگ بيد وحدا على الڤولون والاخو حاطها على حجرو .. دورات عينيها لقات افنان نعسات، وهي تحيد السمطة وحيدات من بلاصتها دور عينو بالزربة كيشوفها حيدات رجليها وكلسات على حجرو وحطات راسها على سدرو وحطات يديها على الجهة الليمنية ديال سدرو ..
نصر .. حبيبتي مالكي ؟؟
زينب .. بغيت نبقا هنا حيت هادي هي بلاصتي ..
نصر .. انا كلي ديالك ابنت قلبي ..
زينب .. بتعرف شعور لما تلتقي صدفة بحدا ما بيشبه حدا .. مش عم بعرف افهم احساسي شو عم يعمل ( طلعات يديها وحطاتهوم على حنكو ) كلما بأرر وقف عم لائي حالي مكمل .. حالة ضياع إحساس بدو يرحل مافيني قلو رجاع .. لأني بحبك …
سدات عينيها وبقات مكملة مع صوتها الحنين والرقيق وهو مكمل الصوگان ومدور يديه الاخرى على خصرها .. وصوتها كيدخل مع العروش ديال عروقو .. وفقلبو مرسوم اسم واحد فقط ولي هو زينب ❤️

165__وصلو مع الليل للدار، دخلات عيانة وهو من موراها هاز افنان حطها فالبيت لي عندهوم دايرينها للدراري ورجع مشا باش اجيب الحوايج، دخلات للناموسية .. وتلاحت نعسات تاكتسمع تيليفونها كيصوني هزاتو لقات نهال ..
زينب .. آلو ..
نهال .. وفين الاخت فين غابرة ..
زينب .. ونتي لي فين غابرة
نهال .. توحشتك بزاف والله ماتفكرينيش العيد داز بلا بيك كيف الزفت ..
زينب .. ايوا شفتي باش تحسو ببلاصتي فالدار كنت معمرة عليكوم
نهال .. ولااا وحيتاش الشقا كامل توالا ليا
زينب .. ياااك لمووك ايوا الله اعطينا كمارتك حوفيك
نهال .. فينك ..
زينب .. انا فمراكش
نهال .. علاش ؟ رجعتو ؟
زينب .. يالاه عاد وصلنا نص راه باقي عاد كيطلع الباگاج
نهال .. اوك نخليك ترتاحي
زينب .. علاش نتي عندك شي موضوع تهضري فيه ؟
نهال .. تالغدا تالغدا ونهضرو تلاحي دابا ..
زينب .. ( تنهدات ) اوكي سلمي على ماما ..
نهال .. اوكي مبلاغ ..
قطعات معاها ودارت التيليفون عند فمها كتفكر ورجعات ناضت مشات دخلات على خديجة للكوزينة كانت كطيب العشا دايرين المحمار فيه القطبان بسمة وعائشة كالسين كيعمرو فالقطبان فوق الطبلة ..
نهال .. خديديج كتسلم عليك زينب ..
خديجة .. فين راهوم
نهال ..رجعو لمراكش
عائشة .. ماغاتجيش للهنا
نهال .. ماسولتهاش ..
خديجة .. ايوا راه ولابد تجي تاني نشوفها وتحضر 3 ايام دالعيد ..

بسمة .. دابا نعيط لعمي ونسولو ..
مشات نهال تبعات خديجة للباطيو فين كتشوي .. ماما مزال مذكرتش ليها الموضوع خايفة تقولي لا ؟

خديجة .. وصافي تانتي راه ختك هاديك وييلي عاديي لامابغيتي شاي نهضر مع باك هو يقولها
نهال .. لا لا غير خلي نقولها ليها راسي
خديجة .. ايوا أنا راه فضلت ليك ختك حسن من خوك ختك راه تصبر لهبالك وغاتلقاي معاها راحتك فالدار ماشي كيف خوك اقدر اوقعليك شي صداع مع بسمة ماعرفتي هانتوما غير البارح دابزتو اما زينب واخا دابزو عادي بيناتكوم كترجعو كيفما كنتو ..
نهال .. وماما أنا هادشي عارفاه راه ماغانلقاش كيف ختي
خديجة .. والموهيم انا قتليك قوليهاليها باش لاكانت شي حاجة نعلمو باك
نهال .. صافي واخا خلي تالغدا ونعلمها ..

طلع الحوايج دخل للبيت لقاها كتبدل حوايجها .. اريلي الفوطة غاندخل ندوش ..
زينب .. تانا بغيت ندوش وقلت تالصباح دابا مين غادخل ندخل معاك ..
نصر .. دابا انا فينما نبغي ندوش تدخلي راسك ..
زينب .. ياااااك سري ( لاحتلو الفوطة فوجهو ) شد تقول مشتاقة ..
شدها من يديها مين جات دور وجبدها لعندو .. الحمقة اجي لهنا فين غادا
زينب .. بعد مني انمشي نعس .. جرها وبخطفة وحدا هزها لعندو ) حطنيييي ..
نصر .. مكاين فين نحطك هادي هي بلاصتك ..
زينب .. احم احم لا ياك قلتي انا كنبرزطك

نصر .. ( وهو غادي بيها للدوش غمزها ) الله اهديك ابنت قلبي ..

خرجات حنيكاتها حومر لابسة البينوار وملوية على راسها الفوطة وهو موراها ملوي فوطة على نصو، وقفات حدا الماريو وهو يجي موراها باسها فعنقها .. بصحة آ حبيبة ..

زينب .. ( بخجل ) اعطيك الصحة ..
نصر .. ماكرهتش شي بنيتة تجيني تكون بحالك ..
زينب .. وانا ماكرهتش شي وليد يكون بحالك ..
نصر .. انشاء الله اكبيدة نجيبو الولد والبنت ..
زينب .. ( بابتسامة ) انشاء الله ..
لبسات غير الدوبياس وتلاحت الفوطة فراسها وتاهو لبس غير الشورط ونعس حداها ضامها لعندو ..

فاقت فالصباح ماصت خلاتو ناعس لبسات شورط حد الفخاض وديباردور ومشات للكوزينة كاتقاد الفطور، تاصونا ليها اليتيلفون وهي تلقاها نهال ..

166__زينب .. بتي كتحلمي بيا ..
نهال .. ماحسمتيش هادي هضرة تقوليهالي وانا زعما ناوية نقوليك صباااح النووور ونسول فيك
زينب .. اممم تامانكونش كنعرفك هضري هضري اشنو كاين تم ..
نهال .. اف اف سمعييي نجيك برجولة دفعت لواحد المدرسة تما فمراكش وتقبلت وبغيت نجي وطبعا يا احتي العزيزة الى قدرتي تستقبلي اختك الكريمة عندك فالدار ..
زينب .. هادشي لاش كنقول انا مال السيدة طاح عليها الحب والحنان هاد الايام
نهال .. ودابا هانتي فكري وردي عليا بصراحة مابغيتش نمشي عند مهدي حيت عندك غادي نرتاح كثر
زينب .. منيتك الحمقة طبعا اجييي مرحبااا بيك بالفرحات عليا

زينب .. وهانتي شوفي أنا غانقدر نجي غدا ولا بعدو قالها ليا نصر وديك الساعة تجي معايا ..
نهال .. حلفي غاتجي يالاه هضرنا عليك البارح
زينب .. ضاروري راه توحشتكوم
نهال .. كيبقات رجليك مزيان
زينب .. صافي بيخير تجمعلي اللحم شوية
نهال .. ايوا الحمد للله يالاه حتا تجي
زينب .. يالاه اختي بسلامة

حطات التيليفون، ورجعات كتكمل الفطور حتا دخل عليها نصر جاليها من اللور دور يديه على كرشها وباسها فعنقها .. حبيبتي صباح الخير ..

بتاسمات ودارت عندو مدورة يديها على عنقو .. صباح النور احياتي كيصبحتي صاڤا ؟

حرك راسو بشوية وقرب باسها من فمها وكيشوف فشنو وجدات .. علاش عذبتي راسك ..
كتحط الفطور ففطابل وكتشوف فيه .. هدا هو شغلي احياتي فالدار نوجليك حويجاتك والماكلة ديالك ( حطات يديها على كرشها ) ونحضيليك وليداتك ..
ابتاسم وجرها لعندو عنقها خاشيها بسدرو .. أحسن حاجة درت فحياتي هي صبرت حتا جابك ربي ليا ..
رجعات دورات تاهية يديها على ضهرو .. تانا ..
جرها گلس فالكرسي وكلسها على حجرو كياكل وتاهية وفنفس الوقت كاتعاودلو على المدرسة ديال الحلاقة لي غادي دخل ليها وهو كيسمع ليها وكيوافقها فبعض الارئات، تادخلات عليهوم أفنان يالاه فاقت من النعاس داتها زينب غسلات ليها وجها وجابتها كلساتها دارت ليها كورن فليكس كاتاكل، أما نصر ناض لبس حوايجو وخرج عندها لقاها باقا كتجمع تما .. حبيبة غادي نمشي نقاد شي وراق نجي باش نمشيو لعند الطبيب .. ( باس أفنان من حنكها ) بسلامة ابابا تانجي ..

ابتاسماتلو افنان كاتاكل وزينب حركاتليه راسها، خلاها ومشا حتا وقفات واحد الشوية كتفكر فلي قالت ليها ختها نسات ماقالتهاش لنصر، ماكاضنش واش غادي اعارضها فالرأي بالتالي كاتبقا ختها، وهو بيدو راه شي ايامات كان مخلي سارة وأفنان دارت شافت فأفنان وابتاسمات مشات دوزات يديها على شعرها … كليتي مزيان نزيدك ؟
بقات كتشوف حتا طلعات عينيها .. طاطا علاش أنا ماعنديش ماما ؟
تشوكات زينب فبلاصتها بقات واقفة كتصرط فريقها حتا ابتاسمات بزز وهزاتها لعندها وكلسات هي فالكرسي ورجعاتها فوق حجرها، وأفنان كتشوف فيها بعويناتها علات زينب صبعها اتجاه السما مبتاسمة .. شكون كاين الفوق ؟

طلعات أفنان راسها بطفولية كتشوف الفوق ورجعات شافت فيها وحركات كتيفاتها .. السما !
ابتاسمات .. لهيه فالسما كاين الله ديالنا ..
أفنان بتعجب … ربي !
حركاتليها راسها وحطات صبعها على نيفها .. هو لي خليق هاد النويف وهاد العوينات وهاد الفيم هو لي خلقهوم وهو لي جابني تانا وجاب باباك وماماك ..
أفنان .. هو بابانا كاملين ؟

حركات راسها يمين بتمايل وشمال بابتسامة .. ممم يعنييي ماشي بابانا ولكن هو الملك ديالنا ..
أفنان .. يعني هو كيعرف ماما فين كاينة ؟
حركات راسها .. هي عندو دابا وهي دييما كتشوف فيك وعارفة أفنان فين كاينة وفين ناعسة وشنو كادير
أفنان .. ولكن أنا بغيتها باش تانا نبدا نعيط ماما بحال نعمان كيعيط لطاطا نجلاء ماماااا ( عينيها دمعو ) كيقولي الى درت هاكاك ايقولها لماماه وأنا علاش ماعنديش ماما ..
شدوها دموعها ومع الحمل هرموناتها غير فايضين حبساتهوم غير بزز .. ها أنا أنا ماشي ماماك ؟
أفنان بابتسامة .. تقدري تكوني ماما ؟
حركات راسها باه كضحك والدموع فعينيها .. طبعا أحبيبتي نقدر نكون ماماك شكون ماكرهش تكون عندو بحال هاد الصغيورة ..
عنقاتها بفرحة .. صاافي أماما هههه نتي ماما أيجي بابا انقولو لقيت ماما ..

167__نهال .. شكرا أحبيبي بزاااف والله ..
صفوان .. ماكاين شكر انهال بيناتنا كنبغيك ومستاعد ندير أي حاجة على ودك ..
يالاه غاتجاوب كيتفتح عليها الباب وهي دخل عليها خديجة .. نوضي راه ختك جات ..
بسرعة قطعات وناضت .. هانا أماما ..
قطبات خديجة عينيها وشافت فيها محرزة .. نهار كامل ونتي خاشية وجهك فداك التيليفون اش كاين
تنهدات .. ماما واش غاتبقاي حاضياني نهار كامل عافاك اماما الله استر عليك خليني نوض نمشي راه زينب جات ..
شافت فيها بنص عين .. ايوا الله اعميها ليك
غير خرجات وهي دفع المانطا معصبة وطلعات تسليفون كتشوف فيه لقات راسها قطعات بزربة بالخلعة .. ففف فففف ففف …
ضربات ففخاضها تعصبات مكتحملش لي يقاطعها ولا لي يشك فيها ولا لي يحاسبها بحالي هي مرتاكبة ذنب ولو تكون غير هضرة مكتحملهاش .. طلقات شعرها وعاودات جمعاتو وناضت خرجات لقات زينب ونصر يالاه دخلو مع الباب ومعاهوم أفنان جابوها فيديهوم، قربات لعندها سلمات عليهوم ومشاو گلسو فالصالة كاملين كانت حتا بسمة ومهدي باقين حطاتليهوم خديجة اتاي والحلوة اديرو كاسكروط .. وهي تهز نهال تيليفونها وصلها مساج من صفوان ابتاسمات دخلات كتكتب الميساج ..
زوبير .. بنتي نهال نوضي جيبي كاس دالما ..

هي بقات حاشيا وجها ماسمعاتش ليه تانغزاتها عائشة كالسة حداها وهضرات من تحت سنانها .. نهااااال عمي هضر معاك واقيلة ..
طلعات عينيها بزربة لقاتو كيشوف فيها بنص عين وفؤاد تاهو مزال الاخرين كولشي مجمع مامسوقينش ..
هزات اليتيلفون بالرعدة وهو يهضر فؤاد .. حطي التيليفون وسيري راه ماغاهربش ..
زادت طلعات معاها الرعدة وحطاتو بحالي زعما مامسوقاش ومشات عائشة دارت غمزات فؤاد زعما راه مكاين والو وجرات التيليفون عندها باش تالاكانت شي حاجة مايكونش شي موشكيل وتنوض هاد الليلة والضياف كاينين ..

زينب رغم انها كضحك مع مهدي وبسمة ونصر عينيها مع ختها شافت فعائشة كتسولها غير من عينيها .. جاوباتها عائشة بلي ماكاين والو ..
وصل العشا تعشاو بقاو سهرانين شحال وعاد ناض كلها للبيت المتزوجين خداو البيوت وطبعا لي مامزوجينش خرجو للصالة، بدلات زينب عليها طلقات شعرها وخرجات لقات افنان تاهية لابسة بيجامتها كتشوف مع نصر لابس غير شورط وتيشورت فالتيليفون ..
هضرات بابتسامة .. ماغاتنعسووش نتوما ممم ..
أفنان .. شش مامي اجي شوفي ..
عقدات حجبانها كتشوف فيهوم مانهدة ومشات تلاحت حداهوم افنان بقات وسط منهوم تكات على كتف نصر وبقات كتشوف ..
لقاتهوم كيتفرجو فواحد السباق ديال الطوموبيلات .. وهي ضرب على راسها .. والله ماعندكوم شغل نوضي ابنتي تنعسي نوضي هاد باك هادا لي عندو عندو مع الطوموبيلات ..
أفنان .. الااااا باابي هضر معاها ..
نصر .. زينب رصاي
زينب .. يااااكو ولييتو تحاماااو دابا
نصر .. ( ضور يدو على ضهر افنان ) خلي عليك بنتي راه باغا تفرج ..
زينب .. اييه واخا سري ( شاف فيها نصر ) بعد مني نتا
ناضت دايرا راسها مقلقة منهوم زعما وهي تخرج غادا لللكوزينة دنيا ساقلة حيت كولشي مشا ينعس بشوية تسلتات والعكز دارليها تشعل غير الضو ديال التيليفون ..
ومشات يالاه غاتحطو باش تهز قرعة ديال الما وهي تحس بيد شداتها مع االنص ديالها مزيرة على كرشها قبل ماتشهق تسدليها فمها ودورها لعندو بيدو على ضهرها زيرها معاه .. ششش سكتي ..
حيد يدو قبل ماتهضر كتسمع صوت زوبير خرجات عينيها .. ويلي باااا باااا انصر باااا حييييييد بااااااا

خرج فيها عينيه .. شش غير سكتي سكتي
زينب .. لا لااا وباااا باا ..
دار بسرعة كيشوف الضو شعل لجيهت الكوزينة جرها بسرعة سدليها فمها وكالاها مع الدخلة ديال الباطيو دخل زوبير وشعل الضو مقطب عينيه حيت سمع الحس .. شكون هنا ؟؟؟
168__زينب بدات تزراث وتصفار وتحمر والعرق بدا يقطر منها وهو مزير على فمها بيدو ومزيرها مع الحيط وكيطل بعينيه الى مشا حتا شافهوم هاكا راه تقبر راسها عمرها ولا تولي تبان، دقاتها كيخفقو فبلاصتهوم، شاف فيها بزربة يالاه غايرجع يطل ورجع شاف فيها، وبقا كيشوف كيفاش سدات على عينيها وسدرها كيطلع ويهبط، حي بالضو تطفا وبقات غير الكمرة مضوية عليهوم من الفوق ضاربة من الباطيو، بقا كيشووووف فيها، وهو يحيد يدو من فمها ورجع طلعاها كلاها بيها مع الحيط كيشووف فيها، دار ابتسامة جانبية وطلع يدو كيحيد شوية من شعرها لي كان على وجها، تابدات تفتح برموشها المعسلين كتشوووف فيه، وصبعانو مارصاوش وبقا هواد مع حنكاها مرورا بعنقها تاوصل لسدرها ودور يدو بشووييية تاطلعات معاها شهقة صغيييرة منها عاضا على شفايفها دار ابتسامة جانبية ورجع طلع يدو حطها على عنقها لاسق عليهوم شعرها وهو يقرب حط شفايفو على دياولها وهي تحل عينيها على جهدهوم زاد التنفس ديالها طلع وخايفة لا يشوفهًم شي حد، كتشوف غير شعرو الاسود فضلام الليل الكاحل ولي منور بالقمر، شوية بدات تحس بشفايفها كيتجرو وهي تغمض عينيها راخية يديها لي كانت مزيرة بيهوم على تيشورت ديالو، ورجع بعد وطلع طبع قبلة اخرى على حنكها ومشا لجيهت ودنيها همس بصوت حنيين رجولي .. عام ديال الزواج وباقي فينما كنشوفك كنبغي نتملكك بحالي شفتك أول نهار، شنو هادشي ازينب مم ( جرليها الشحيمة ديال ودنيها حتا تقمصات ميلة راسها لجنبو وطلع صبعو بشوية كدوز على حنكها وعينو فعينيها نيشان ) واش عارفة شنو كاديري فيا ازينب فينما كنشوف فهاد العينين ولا ماعرفتيش ؟ .. ( كيحس بيها كترعد بين يديه والتنفس ديالها كيطلع ويهبط مجهد، هبط يدو لسدرها ) شنو هاد القلب كينغمنا بصوتو ؟ ( هبطات راسها متجنبة لعينيه لي كيغرقوها وكيخليوها تغرق فخجلها منو ) زنوبتي !! ( كيطل عليها ) طلعي نشوفو هاد العوينات …. اا بنت قلبي .. ( رجعات رمشات شافت فيه وعضات على شفايفها ضاحكة بحال شي طفلة صغيورة حطات رجليها على رجليه وطلعات دورات يديها على عنقو وباستو من فمو ورجعات بسرعة رجعات لبلاصتها ودارت يديها مور ضهرها، طلع وجهو كيضحك ورجع شاف فيها ) قلب واحد لي عندنا حاولي عليه .. ( ضحكات حشمانة من فعلتها وبسرعة تلاحت على سدرو بدورو دور يدو على ضهرها معنقها ورجعات هي نطقات وهي كتزيد تزير عليه ) كنبغييييك أنصر

169__دخلو للبيت لقاو أفنان نعسات والتيليفون حداها مطفي، ضحكات زينب على المنضر ديالها ودخلات نيشان هزات واحد الغطا وغطاتها أما نصر حيد التيليفون ورجع نعس فالناموسية حيت هي كانوفرشوليها فالأرض فوق البونج، جات حتا زينب تكات حداه حطات راسها على كتافو ..
زينب .. حبيبي بغيت نقوليك واحد الحاجة ..
كيلعب ليها فشعرها وهو يهضر .. وي حبيبتي هضري ..
زينب .. الصراحة نهال بغات تجي تقرا فمراكش وقاتلي اذا كان ممكن تگلس عندنا مابغيتهاش تمشي تكري برا ونيت هاهية مونساني ..
نصر .. اييه مرحبا فوقاش ..
زينب .. انا قتليها تمشي معانا من غدا ..
نصر .. وشمن ايكول غاتقرا ..
زينب .. وحدا ديال هندسة المعلوميات ..
نصر .. صافي مرحبا لي رتاحيتيليه احياتي راه بحالي رتاحيتلو تانا ..
ابتاسمات وهي كتلعبلو فالزغيبات ديال سدرو .. وخاسني نمشي جتا أنا نتسجل ..
نصر .. دفعتي فالسيت ؟
حركات راسها .. باقي غير تمشي معايا للايكول تسجل معايا ..
نصر .. انشاء الله احبيبتي، ( حرك يدو على كرشها ) وماتنسايش البيبي خاس تاهو نطمنو عليه من نهار عرفناك حاملة مامشيتي لعند شي طبيبة اخصائية باش تبعي معاها نيت ..
زينب .. غير حيت جاتلي المرض مع العيد وتخلط كولشي غير نمشي اول حاجة انديرها هي الطبيبة ..
نصر .. انشاء الله ..

الغدليه غير تغداو شدو الطريق مجموعين نهال مشات مع زينب وحتا مهدي وسارة مشاو خواو الدار على خديجة وزوبير .. حسو بالفرق ديالهوم …

بقات كالسة فالبيت لي خداتها وأفنان حداها كتلعب بقات كتشوف فيها وكاتبتاسم تاوصلها ميساج هزاتو .. ( كيوصلتي مزيان ؟ ) ابتاسمات وجاوباتو … دخلات زينب شافتها هاكاك صغرات عينيها وهي طلع عليها مع هي عاطيا بضهرها لباب وهي تقشع سمية صفوان فاليتيليفون دارت زينب ابتسامة جانبية ودارت لأفنان ششش زعما سكتي وتأفنان حركاتليها راسها بطفولية قربات ليها من اللور تاخلعاتها مع ضهرها ..
زينب .. بششششش شكاااديري ..
بسرعة رجعات التيليفون مورا ضهرها وشافت فيها .. ا ا انا و والو ..
ابتاسمات زينب وگلسات حداها .. مممم كتخبي عليا ( ضرباتها لكتفها ) شنو عندك تما ؟؟؟
نهال .. ههه والو والله ..
تنهدات زينب وميلات راسها دعما اصاااحبتنا وهي تمد يديها حطاتها على يديها .. سمعي انهال يمكن أنا فواحد الوقت كنت كنتعصب عليك وربما ماكنتش ديك الاخت لي كتسمع ليك ولي كتخليك صاحبتها فالمعاودة ولكن واخا هاكاك كنبقا بنت وأكيد غانفهمك لا عاودتيلي شنو زعما ماتخافي نقولها لماما ولا لبابا ؟؟؟

شافت نهال بعيد ورجعات شافت فيها وحركات كتفها .. يعني م ماكنتيقش ..
تفرشخات بالضحك .. ياااااك لموووك مكتيقيش فياااا ..

سمعات نصر من البيت كيعيط .. غانتكلم وغانجيي لنااا مشواار طوييييييل .. تبعاتها أفنان
غير خرجات تنفسات ورجعات لبسات بسرعة بيجامتها ونعسات بسرعة باش ماتلقا لمن تعاود ..

جا نصر مدخل أفنان ناعسة فيدو حطها وزينب من موراه شافت فنهال دورات راسها بلا حول وضحكات ومشات خرجات وتبعها نصر من اللور بشوية راد عليهوم الباب ..

كانت ناعسة حتا كتسمع صوت زينب .. ونوووضي اصااحبتنا نوضي غانتغطل نقتلك ..
شافت فيها مدوخة .. مالكي اصاحبتنا
زينب .. راه عندي رونديڤو هاد الصباح مع الطبيبة نوضي خلااااص ..
نهال .. هاانا اوووف باقي فيا النعااس
زينب .. ممم النعاااس ياك نعستي بكري .؟؟؟
نهال .. ولا هانا هانا ..
مشات زينب كضحك رجعات لبيتها ولبسات كونبلي فالباج سروال واسع كلاص ولاڤيست تاهية كتجي طويلة شوية حد الفخاض فتحاتها على شوميز فالابيض جمعات شعرها وحطات فولار فالاسود ولبسات الذهب ديالها عاد لبسات سندالة فالاسود مع ساك فالاسود، رشات ريحتها وافنان كتشوف فيها كضحك دارت عندها رشاتليها تاهية، وجراتها من يديها خرجات لقات نهال تاهية يالاه سالات اللبس ..
نهال .. والفطور ..

170__زينب .. غير زيدي غادي نخلص عليكوم برا
هبطات نهال هازا أفنان وزينب هازا التيليفون فيديها والسوارت ديال الطوموبيل، خرجو لبرا حدا الموبل ركبو فالطوموبيل ديال زينب وقلعو ماوقفو غير قدام الطبيبة النسائية .. نزلو ودخلو عطات زينب سميتها ىكلسو كيتسناو حتا عيطات بسميتها ..
زينب .. نعال تبقا هنا أنا غاندخل ..
حركات راسها وأفنان كالسة فالكرسي حداها كتلعب فالتيليفون …

دخلات زينب لعند الطبيبة سلمات عليها كضحك وحيدات لاڤيست وطلعات حوايجها متكية فالبياص ..
الطبيبة .. مرحبا بمدام ؟
زينب .. بن عبود ..
الطبيبة .. مرحبا حبيبتي ( وهي كتفحصها ) باقا فاللول ديالك
زينب .. الصراحة اول مرة شفت كانت يالاه عندي شي دو سومين ودابا راه تقريبا فاتت شهر ..
الطبيبة .. مم هاحنا انقلبو دابا ونعرفو .. ( مبتاسمة ليها )

دارت ليها لجيل على كرشها وهزات الاباراي كدوز ليها بشوية وزينب كتشوف حتا دارت عندها .. مشاء الله مشااء الله هههه
زينب .. شنو !!
الطبيبة .. كيضهرلي عندك التوينز ..
زينب .. ( بصدمة ) نعام ..
الطبيبة .. ( ضحكات بشوية ) عند تويميات ههه هانتي كيبانولي جوج ديال الاجنة ..
زينب حسات براسها تصرفقات .. كيفاش جوج ..

زادت الطبيبة ضحكات خصوصا أن زينب شكلها كان كيضحك مامعصبة مافرحانة تشوكات ..
الطبيبة .. ماكنتيش متوقعة ماعندكومش فعائلتكوم شي توام ..
حركات زينب راسها بلا باقا فحالة صدمة ..
الطبيبة .. عادي عادي راه ممكن يكون حيت غالبا الى كان وراثة أو كيجيو هاكا صدفة مبروووك احبيبة انشاء الله اجيو على خير صحتهوم مشاء الله هي هاديك وغادين فالنمو ديالهوم وحتا الوحم ضهرليا جاك عادي يعني مالقيتيش بزاف دالمشاكيل فهاد الفترة ..
زينب غير كتحرك راسها وعينيها غرغرو مامصدقاش، يالاه عندها خمسة ديال السيمانات، مسحاتليها بالمشوار وناضت كتلبس حوايجها وهي تقيص كرشها بفرحة ..
زينب .. عن عندي وليداااات اهئ م ماشي وليد عندي جووج وليداتي ( زيرات على كرشها ) ن نصر نصر ميييين غايعرررف هههههه

خرجات ركبات فالطوموبيل وباقا فرحانة مامتيقاش ..
نهال .. وقوليلينا شنو قاتليك الطبيبة ..
زينب .. عندي التوام ..
نهال .. ( بصدمة ) شنووووو ..
زينب .. ( كضحك ) التواااااام …
تعانقو كيضحكو وفرحاانين .. اجي قلتيها لنصر
زينب … ههه باقي عاد غانقولهالو
نهال .. لا رصاااي ( حيداتليها التيليفون ) ماتقوليلو والو شنو بانليك ديريلو سيغبخيز ..
زينب .. كيفاش
نهال .. اه اه كنشووف ديما التواركا كيديروها هاكا شي مفاجأة ديريلو لاطاغط وزوقي الدار وقوليهالو بشي طريقة رومانسية ..
زينب .. مممم زعما زعما هههه عجباتني الفكرة ..
نهال .. ايوا شفتي هانا كنعتقك ..
زينب .. نتي نتي حساابي معاااك من البعد ..
نهال .. كيفاش ؟؟ مالكي !!!
زينب .. احم احم صفوااااان …
نهال .. ( حلات فمها ) كيدرتي عرفتي ..
زينب .. بلا ماتسوليني ودابا غادي تعاوديلي كووولشي وحنا غادين نتقداو لمفاجأتي يالاه ..
تنهدات نهال بقلة حيلة ماعندها مادير، تاجهو لواحد المول، باش اتقداو خدات الشميعات فالأبيض والأحمر وخدات الورد لي كيترما فالأحمر، ولقات واحد الديكورات ديال واحد الفوانيس كيتشعل فيهوم تاهوما الشمع خداتهوم فالأسود، ودازت ضومونضات على واحد الطاغط تكتب فيها twins zineb nasser، وعاد خدات واحد الكسوة قصيرة حد الفخاض وكتجي منفوخة بحال شي برانين صماطي من الكتاف فالابيض مع بوندو بالريش، وهاد الوقت كامل ونهال كاتعاودليها بلي صفوان كانت طلقاتو فالايام لي كانو جاو فيها لمراكش مجموعين، وتما تعرفات عليه وخدات نمرتو وبقاو كيهضرو حتا تكونات بيناتهوم علاقة حب وببلي هو خدام وولد الناس وناويها لحلالو، كيف العادة زينب دارت دور

171__الصديقة والاخت فأنها تنصحها دير بالها وماتيقش بزاف وفنفس الوقت ماتعيقش وتبقا بكرامتها وماتخليش شي حد اتمادا عليها، ختموها بواحد الكافي كلسو كيفطرو وأفنان تاهية مصدعاهوم بالهضيرات دارو اتلاقاو مع سارة تما جات كلسات معاهوم شوية ودات تاني ختها باش تشوف جداتها بقات غير نهال وزينب، سالاو ورجعو كيكملو المسارية بحكم نصر كان رجع داك النهار لأكاذير عندو شي شغل ومين عيطاليها قاتلو بلي كولشي مزيان باش تخليها مفاجأة … وصلات لدار تعاونات هي ونهال قادو بعدا هو اللول كولشي عاد مشات وصلاتها لعند مهدي وبسمة ودازت خدات الطارطة ورجعات بحالها للدار هي لي كانت بقات حطاتها فوق الطبلة، ودخلات دارت دوش هو اللول بزربة بحيت عارفاه قرب اوصل، خرجات خلات شعرها فازگ باش اعطيها اثارة اكثر، دارت الميكاب وعكرات بالحمر ولبسات الكسوة البيضة جاتها كتحمق على جسمها الابيض وفخيضاتها كيبانو كيبريو، لبسات بانطوفة دريش كانت مصبغة دفرين درجليها ويديها بالاحمر، ومشات رجعات كتشعل فالشمع دارت منضر هائل من الدخلة ديال الباب وختماتها حطات كريطينة صغيورة ومشات بزربة مين سمعات السوارت تخبات فالكلوار دالكوزينة ..

دخل هو كيسمع غير أغنية هادئة ورومانسية ( perfect – ed sheeran ) حط لي كان فيدو وتقدم مزال بخطواتو كيدخل فوسط الورد والشمع تاوصل لصالة وكيشوف فالحيط معلقين الضواو بسمية love ❤️ zineb and nasser ابتاسم عرف هادشي من بنت قلبو، طاح بعينيه على الطارطة والعلبة لي حداها تقدم وهزها فتحها تاكيجبد منها تقيشرات فالأبيض، عقد حجبانو بابتسامة ورجع شاف تقيشرات وحدين أخرين، بقا كيشووف تاكيحس بيدين صغيورين تحطو على الكتفين ديالو، دور عينيه تاكيسمع ..
زينب .. bonne fête de mariage .. 28/08 .. بحال يوم كتاب أنني نملك أحسن راجل فحياتي ( وهي كدوز يديها على قلبو ) بحال اليوم تعلنت ملكة هاد القلب ( وهي طالعة بيديها لعنقو ) بحال هاد اليوم تبدلات حياتي من أفضل لأكثر من رائع ( طلعات عويناتها المكحلين شافت فعينيه ) بحال يوم عطيتيني مرتبة مراتك حبيبتك عشيقتك وبنت قلبك ( وهبطات عينيها كضحك ليديه لي هازين دوك التقيشرات وهزات من عندو وحدين وهزات يديه الاخرى وحطاتهوم على كرشها ) وبحال اليوم ( علات عينيها مدمعين كتشوف فعينيه ) عرفت بلي ربي غايرزقني منك جوج وليدات ( شاف فيها بصدمة وهي تحرك راسها كضحك ) اه هههههه اه انصر عندنا توييينز ههههه

ماحسش براسو حتا جبدها لعندو وطلعها كيدور بيها فداك النهار بالضبط كانت كتشوف نصر واحد آخور، نصر عمرها كانت كتضن أنه غاتشوفو، عينيه كولهوم حب وهيام ليها ولعيشقتو الوحيدة وحبو كان وفقط لزينب ❤️ لا غير …

172__داك النهار كانت معاملة خاصة ليها وكيف ديما كيخلي معاملتو فقط لملكة قلبو، كيحسسها أنها هي الأنثى الوحيدة لي مستحقة للقب الملكة، وكيف كل نهار كان كيحسسها أنها هي لي كاينة، كل يوم كيزيد حبو ليها إكبر كثر من لي كان قبل، وكرشها كل نهار كتزيد تكبر من لي قبل وكتشوف وليداتها كيكبرو، ولدهوم وبنتهوم، ثمرة حبهوم …

رغم الحمل ديالها دخلات للإيكول وبدات فالتدريب ديالها وفنفس الوقت رادا البال لجالها ولدارها، فكل يوم كتزيد تبعد من لي دازت منو قبل وتعلمات أن تاحاجة ماكاتوقف عليها الحياة …

ربيعة رجعات لمراكش ورجعات كتمشي عندها عادي وتهضر معاها وولاو إضحكو كأن شيئا لم يكن أما بشرى فبعدات عليهوم كل البعد كاتجي تشوف مها وترجع حيت الحبس لي دوزات عمرها تنساه وخصوصا من أقرب الناس ليها لي هو خوها …

وصل السبوع ديال بسمة ولدات بنية وسماوها باسم سجى، عطاتها زينب فالزرورة آلفين درهم بلى نصر لي جابليها كورميط وحوالق ديال الذهب وعاد تعاون مع مهدي فالسبوع داروه فقاعة ديال الحفالات، طلع من داكشي الرفيع وفنفس الوقت زينب كتقيد باش تاهية توجد للسبوع ديالها لي باقيليها فيه ربع شهور …

وصلات عيانة للدار عاد دخل موراها نصر تاهو يالاه جاو من السبوع دسجى، حيد الشوميز وهي كتشوف فيه من المرايا كتحيد ذهبها وكتضحك ..
دار شاف فيها .. مالكي كضحكي ..
حركات راسها كضحك .. ههه والو ولكن تفكرت نهار الحنة كنتي لابس نفس الكونبلي ..
ضحك وهو كيحيد الأزرار ديال اليد … باقا عاقلة
حركات راسها باه .. كاين لي مايعقلش !!
عض على شفايفو كيشوف فيها وهو كيقرب ليها يالاه حيد الشوميز عريان من الفوق وهو يجرها لعندو بشوية كرشها خارجة ..
نصر .. عرفتي داك النهار شنو درتي فيا !! ..
زينب .. ( عضات على شفايفها ) شنو درت فيك الشيباني ديالي ..
نصر .. دابا أنا شيباني ؟
زينب .. ممم ( حطات صباعها على اللحية ديالو البيضة شوية ) وهاد الشيبات مين جاو ؟؟؟
نصر .. ايوا شوية من دوار الزمان وشوية من خلق الله وشوية من فعايل لالة زينب ..
زينب .. ( غوبشات مخسرة سيفتها ) دابا انا فيا الفعايل ..
نصر .. ( برك على الخسر ديالها ) غير الفعايل لي كيهزو قلبي وصافي وكيحركو شي حوايج مخبعين ( غمزها )

طلقات واحد الضحكة بحالي مكركبة مع الدروج ومع صوتها الرقيق كيخلي الميت اوقف من بلاصتو جرها طلق فعنقها نفس سخون وجرليها لحمها بعضة صغيييرة … رخفي علينا شويية واش بغيتيني نزيدليك شي ثالث ؟؟ ( رجع باسها ) ..
زينب .. نصروووو حبييييي ( ميلات عنقها مدغدغة ) ورصااا هههههه اشيباني ديالي ..
نصر .. ( خرج من عنقها ورجع باسها ففمها ) ابنت قلبي ..

تجمعو للجمعة ديال كسكسو عند سليمان فالدار تحطات قدامها الگصعة تلذذات عليها وهي دخل فيها طول وعرض شاف فيها نصر بنص عين وكحز عند ودنيها بشوييية ( حبيبتي غير بشوية راه غاتدعقي ..

حركات راسها بلا وربيعة كتشوف فيها وضحك، كرشها لعند فمها وباقا مامصوقا لحد تاشوية كتحس بنغزات ضربوها سرطات داك اللقمة بحال ضرباتها صعقة وهي تحط تم نيت المعلقة ورجعات شوية اللور حاطا يديها على جنبها .. حس عليها نصر توركات اللور وهو يدور شاف فيها ..
نصر .. مالكي ..
شافت فيه وحركات راسها بلا .. والو ..
نصر .. ( رد البال ليديها ) شنو واش شادك شي وجع ..
حسات بالصعقة عاودات ضرباتها وهي تعض على شفايفها وحركات راسها بلا .. والو والو ..

ربيعة .. راه غادي يبدا يزورك ابنتي الوجع هاد الايام خاس تايش ( باقي ماكملاتها تاطلقات زينب غوتة لربها لي خلقها خلات نصر اضور عندها لسرعة البرق ) ويلي ويلي اش بيييك ..

173__كولهوم ناضو كيشوف ونصر شدليها يديها .. شنو باش كتحسي واش الوجع اتولدي مااااالكييي دوييييي ( داخ وتاف مرا ) ..
زينب .. ك اااايايييي ( حسات بالما نازل مع رجليها ) المااااا المااا ..
ربيعة .. ويلي ويلي السق تطرطقاااات جري بمرااتك اولدي جري بيها لعند القابلة ..
مازادش سمع لشي هضرة بسرعة جبدها هزها مزيها مع سدرو وخرج بسرعة طاير تبعاتو سارة غادا متبعالو التيليفون وربيعة مشات بزربة تلبس حوايجها كتوصي مجلاء على الدار، هو دخلها ودخلات سارة معاها وقلع طاير لكلينيك وفنفس الوقت كيعيط لطبيبة ديالها ..
طلاقاوهوم مع الكلينيك هزوها نيشان للبلوك وهو غادي جاي دخل عليه مهدي وخديجة ونهال كانو ديجا كاينين فمراكش وعبد الكريم وربيعة من اللور ..
مهدي .. اشنو اشنو ..
نصر .. ففف باقي بااااااااقي ..
مهدي .. صافي تهدن اصاحبي راني حااس بيك كولشي غايكون مزيان ..

بقا غادي جاي كيسمعوها من البلوك كتغوت هو باغي يطير القا شي حل الخوف وواحد الاحساس طالع معاه عمرو حسو من قبل حتا سمع صوت الصغيوووور خلا قلبو يتهز كولهوم قفزو بعينيهوم للبلوك

هز آذن فودينات الوليد وسماه ليل، ورجع هز البنيتة وآذن ليها فوديناتها وسماها شمس طلع عينو لقاها كتبتاسم فوجهو، قرب ليها وحطها ليها فوق يديها وبقات كتشوف فيها وشموسة كتخرج لسانها بشوية وتمنغش بقات زينب كتعض فشفايفها وتشوف فيها، ضحك نصر وهو كيشوف فالعائلة الصغيرة لي ولات عندو وهو يحني باسها من راسها وبعد جبد سنسلة من جيبو مكتوبة فيها زينب وعلقهاليها فعنقها هي كتحس غير بلمسات يدو على عنقها
نصر .. عتابريها هدية صغيرة من عندي
زينب وعينيها مدمعين بقات كتشوف فيه .. حبيبي علاش ( حط صبعو على فمها )
نصر .. ششش يمكن هادشي قليل فحقك ( هزليها يديها باسها ) .. نتي عطيتيني أحسن هدية فهاد الدنيا واليوم عندي ثالث أحسن نهار اللول كان نهار شفتك والثاني كان نهار سمعت بلي حاملة والثالث هانتي كتشوفيه جبتيلي أحسن الامراء

رجع باسها وهي مغمضة عينيها فرحانة بالوليدات لي رزقها بيهوم الله واخا عارفة شنو تابعها من تربية وسهير جوج تربيات دقة وحدة أبدا ماشي ساهلين أبدا

جاو عائلتها كيباركو ليها تجمعو كاملين عندها فالبيت جابتليها ثاني عگوزتها سرتلك ديال الذهب بحال الزرورة فرحانة بمرات ولدها والدة ليهوم البنت والولد

جابت الناموسية ديال جوج عندها للبيت بحيت دابا باقين صغار مايمكنش تخليهوم فبيت بوحدهوم وخصوصا كتنوض عندهوم كل شوية الايام اللولة كانت كتنتس معاها مها ونصر كينعس فالبيت ديال الدرراري بحكم كاتعاونها فالتربية، وتمدهومليها وهي مع الغراز ماقادراش تحرك، الولادة ديال جوج جاتها صعيبة … جابو داك العشية الكراطن دالحلوة للبيت عندها كيقادو فيهوم مع لي دراجي ماسلاو تاسخفو عائشة تواطات جنب ونهال جنب هازا التيليفون وزينب كضحك عليهوم وهي كترضع شمس
زينب .. صافي دغيا عييتو ايوا شفتو شحال كنت كنخدم أنا ..
عائشة .. واييه اختي غير سكتي ناري كتفي نابقيتش كنحس بيه وعاد الحمد لله لي الضياف كولشي عند دار شيخك ومهدي أما راه كونتي تفرعتي هنايا ..
زينب .. نصرمابغاش ( غمزاتها ) باغي مراتو وولادو يرتاحو ماعندو مايدير بشي صداع ( حيدات سدرها من فم شمس ) مااامي حبيبتي وينو على زين ويينو على الفنون معدرت تخرجي غزالة وباباك غزااال وماماك غزااالة
نهال .. سكتو شوييية
زينب .. شكاديري نتيا من البارح ونتي خاشية راسك تما
نهال .. ششش كنقرا واحد القصة
عائشة .. اويييييلي واش حنا فوقت القصة دابااااا
نهال .. اختي ماعندي مانديرليك مانقدش نصبر قصة فنة
زينب .. ديالمن شنو سميتها ؟
نهال .. سكتييناا نشوفو ليالي فين غاتوصل
عائشة .. الله اعطيها شي عقل قولي أمين
زينب .. أمييييين

دوزو السبوع كان فواحد القاعة كتحمق فمراااكش الحمرااء وكولشي حاااضر حتا من بشرى لي قنعاتها ربيعة بستة وستين تكشي دارو البرزة فين غاتعاود لالة البنات خلاها نصر تبرز بواحد التكشيطة فالزرق الملكي وقادات حالتها راسها، طبعا راه مابقاليها والو وتاخد الديبلوم وبهاد المناسبة كيوجدليها سي نصر صالون فأواحد المحل دوليكس فسونطر دمراكش ..
174__لقات راجلها وحبيبها وزوج لي كاتمناه أي بنت حصلات عليه هي ديما كان متفهمها واخا فأكفس وأصعب الظروف كانت كاتلقاه واقف فجنبها هي بغاها وحطها فقلبو بحال شي جوهرة محروسة .. وهي ديما كانت كتحلم براجل بحالو وفعلا بالاحلام ديالها نداتو وبرغبة العشق ديالها ليه … زادت بغاتو ورغم أنها جا الوقت ولي ماعرفاتش تصرف بعقلانية جا وقت وماعرفاتش تحكم اشناهو الزواج بالنسبة ليها ونسات كل طموحها لي كانو مين كانت بنت، من البعد فكرات أنه واخا كيمثل بالنسبة ليها كولشي ولكن كيبقى شريك حياااة وطموحك ماخاسش اتوقف عند حتاشي حد معين والا فغادي تبقاي تعتابري داك الشخص هو الحاجة الوحيدة لي نتي مخلوقة على ودها والى غير خلاك ولا بديتي تحسي براسك غاتخسريه غاتقدري تقتلي راسك ولا ديري شي موصيبة حيتاش صافي كتولي تحسي السبب علاياش عايشة مشا …

علات عينيها وهو يدخل ابتاسماتلو كيف العادة جا تالعندها باسليها راسها وطل على وليداتو ناعسين مساكن حداها مسهووتين ومكمطين مقاداليهوم وديما منقية ليهوم ومنقية راسها واخا يالاه ولدات گلس حداها شدليها فيديها باسهوم مزياااان وشم ريحتها حتا تغلغلات فسدرو ..
نصر .. كيبقيتي كيكتحسي براسك مزيان ؟
حركات راسها بآه .. الحمد لله ( شافت فيهوم وابتاسمات ) مدام هوما بيخير ( حطات يديها على يدو ) ونتا بيخير إذن أنا مزيانة ..
نصر .. الحمد لله ..
جا نايض كيبدل حوايجو وهي كتشوف فيه من اللور وعاضا على شفايفها شكون قال زينب أتوصل لهنا هادا هو حلم كل بنت تحضى بزوج كيبغيها ويحتارمها ووليدات تشوف فيهوم ثمرة حبها ربما كتحس براسها فهاد اللحضة ملكات العالم كلو .. حيت بالنسبة ليها كملات قصة زينب ونصر ..

النهاية
وصلنا لنهاية قصتنا 😊_نتمنى تكون عجباتكم واستمتعتوا بأحداثها 🙂_متنساوش تجمجموا الأجزاء وتخليو تعاليق زوينة فحق القصة والكاتبة 😘_والأهم التعاليق داااخل الرد باش تبقا منظمة اللي دخل يقرا 😘_موعدنا غدا مع قصة جديدة ان شاء الله 🌹❤️

اترك تعليقا