Skip links

قصة : معـادلـة بـمجـهولـيـن ج3والاخير

 2,360 عدد مشاهداات

51
بعدات عليه بالشوية ودوزات يديها على وجهها ماسحة طرف عينيها وشافت فعينيه بجدية
شوق:إلى كان كيتفلاا خاص نوقفو عند حدو ونو
رضوان قاطعها:نوقفوه عند حدو
قبل متنطق سبقها تاني
رضوان:حنا واحد
هاد المرة قاطعهم صوت آخر صوت قوي خلا رضوان اوطوماتيكمو يرجع شوق وراه ويهبطو راسهم للأرض وهوما كيسمعو صوت الرصااص كانو زووج طلقات ومن بعدها مشا الصووت وسمعو جعفر كيغوت من التحت على الكاارد يشوفو أش كاين.. هزو رااسهم غادين جيهت الباب تا وقفات شوق وجبدات سلاح من المجر ديالها شاف فيها رضوان وحيدو ليها من يديه مطولاتش الشوفة وهزاات واحد آخر زادت قدامو تلفتات ونطقات ..
شوق:حنا واحد ! و فكلشي ظهري على ظهرك نحميو بعضياتنا
حرك ليها راسو بخفة وزاد قدامها هبطو ..لقاوهم كلهم التحت خرجو للجردة مع الكارد يشوفو شنو كااين تا جا واحد من الكاارد هاز فيدو صندووق جاي قاصد شوق نيشاان ونطق بالإيطالية
–:هذي هدية من الجهة العليا
قبل ميزيد يقرب ليها وقفو جعفر
جعفر : وقف بلات كيفاش الجهة العليا ؟
داك الرجل وقف وطول شوفة فجعفر
–:كيقدمو ليك سلامهم وكيقولو ليك بلي حتى نتا وسختي وراقك معاهم وتسنى الرد
قبل ميستوعبو كلامو جبد فردي وتيرا فراسو طاح جثة هاااامدة وطاح معاه داك الصندوق …….
52
خلاهم مصدوومين معرفو ميديرووو .. دارت شوق الفردي ديالها ورا ظهرها وتحناات لداك الصندووق جلسات قفازي كتحل فيه وهوما متبعين معاها حلاتو لقات فييه ورقة كبييرة مكتوب فيها بالإيطالية وبالخط العرييض “ديري التحاليل” كمشات عينيها وكملات تقلاب لقات شعر كحل ورطب معقوود قربات يديها كتهزو بتقالة غي ولا بيين يديها وتكشف المستوور ومعاه عينيها توسعوو وترخات فالأرض جالسة طلقات الشعر متسوقاتلوش وقربات لداك الصندووق كتشووف فييه كان فييه زيرا ! الغرااب ديالها وداير على عنقوو خيط ! شنقووه وسيفطووه ليها كرسالة .. هزاتوو بيين يديها كتحقق فيه غرابها ميخفاش عليها .. قتلوه وشواوها فيه ملي كان صغير وهو عندها تخوي عليه همها وكل ما متقل علييها .. مستوعباتش الأمر بقات كتقلب فييه على أمل تلقا غي شي حاحة تقوليها ما شي هو رجعاتو لبلاصتو وهزات راسها الفووق بصوت مخنووق بدات كتصفر وكتصفق بيديها على أمل يجي عندها ولكن واالو هو ميّت ومكووفر حداها .. قرب ليها رضوان وجلس حداها حط يديه على كتافها وجرها عندوو مزيّر علييها
هزات فييه راسها وعينيها مغرغريين ونطقات
شوق:علاش هو؟
زاد زيّر عليها ونطق بدورو
رضوان:مديريش فراسك هاكا
وسعات عينيها وشافت الفوق كتحاول تكبح دموعها وتنشف عينيها .. ورجعات شافت فيه بنظرة بااردة ونطقات
شوق:عندك الحق ! خااص ندير فيهم هما شتي فاش كترخي راسك أش كيطرا كيطغاااو!!
قبل ميجاوبها ناضت رجعات زيرا للصندوق وهزات داك الشعر طولات فيع الشوفة ومداتو ليه وهزات داك صنيديقة غادا للجردة وهما متبعين معاها معندهم ميقولو عارفين معزتوو عندها مكانت كتهضر مع تا حد ومعظم الأوقات كتكوون معااه ..
حطاتو فين بغات دفنووو ومشات جابت معدات صغار باش دفنووو .. وهي كدفنوو بزااف ديال المشااعر حيااو واحد الجانب منها بدا كيمشي وكيجي بلاصتو جانب آخر تخلق مع حبها لرضوان .. ولكن معاامن باقي قداامها بزاف باش ترتاح خاصها تصفي وتحارب شحال من حاجة وفطريقها يا إما تتعذب وتربح و يا إماا ترتاااح فدقة وتخسر .. معركة خاص يطييح فيها واحد ميمكنش يبقاو بزووج والقرار كيبقا للقدر
53
الحرب باقا ما سالات الحرب عاد بدات..!!
العدوو شكون؟ باقي ممعرووفش حاجة وحدة لي عارفين علييه هي أنه من أقوى الأعداء لي وقفوو فوجههم ببساطة حيت هو من الجهة العليا ومتافقين مع آدم بسيكوبااط بحالهم!! هادشي إلى كان غي إتفاق وماشي منهم .. كيصوروها بلاما تحس صيدو زيرا وقتلووه والى كان صحيح ! قدرو يعرفو لي باقي فعائلتها واخا هادشي صعيب يصدقوو الواحد.. دخلو واحد من بيين عدد كبيير ديال لي كاارد ولأول مرة نجح شي واحد يتجسس عليهم أعوام وهما كيخدمووو فسرية .. الجهة العليا فاش كتتذكر كيتذكرو معاها أقوى مافيا البلاد كيف كنقولو حاكميينها وطاغيين!
كملات دفين ديالو ووقفاات كتشووف فييه تنفساات بعمق وتلفتات كان رضوان واقف واراها وبعيد عليها شوية مخلييها تبرد واخا عارفها مغتسكتش على هادشي .. حتى بدات تتبدل وهو ملاحظ هادشي لي كدير على قبلو.. ولكن كيفما كتقول هي ديما فاش كتسكت ليهمم كيطغااو .. فاش تلفتات عندو قرب لييها بخطى تابتة تا وقف حداها كيشوف فوجهها وهي كتشوف فيه بنظرات مشتتة هبطات عينيها لديك خصلة الشعر لي باقا بين يدو شداتها ودوزات عينيها عليها هزات فييه راسها وتبسمات جنب معرفها كتستهزأ ولا فرحانة.. نطقات بنبرة خافتة ..
-بنت ! غتكون عندي ختي؟
رضوان هز عينو للفوق ورجع شاف فيها هز كتافو بخفة ونطق وهو مركز مع عينيها ..
-خلي حتى نتأكدوو بعدا
زادت تبسيمتها مالت وهاد المرة نطقات بإستهزاء
-خايف عليا نتصدم ؟
رضوان قرب ليها وحط يدو على كتافها
-إلا مخفتش عليك أنا شكون يخاف عليك ؟
رجعات تبسييمة حب خفيفة وحطات يدها لي على يدو لي حاط فكتفها وطبطات عليها ..
شوق:عمك غيكون كيتسنانا
هز راسو ب أه وشدها من يديها تا دخلو عندهم للمكتب ديال جعفر لقااوه مستف 6 ديال لي كارد هما لي مكلفيين كشاكشوو خاارجييين وأيسل وآسر كيشوفو فيها بحزن القضية عندهم ترونات…..
54
شافهم جااو آمر الخرين باش يمشيييو وجلس فالكرسي ديالو شاد على راااسومزيّر علييه ووقف دغيا كيشوف فشوق ويغوت
جعفر:أشنوو درتي وكيفاش دخلتي راسك فهادشي
شوق كتشوف فيه ببروود:متغوتش عليا
جعفر زاد كيغوت:واش بعقلك كيفاش منغوتش واش عرفتي فااش دخلتيني
رضوان قرب ليه: أنا غنشرح ليك
جعفر شاف فيه مصدوم:حتى نتا عارف
رضوان بحدة :أي حاجة داخلة فيها شوق غتلقاني تا أنا فيها !! وهاد المشكل جاا من ورا الهجوم لي درتوو بقا ولد هذاك (سكت كيفكر) مارك كيفما نتوما نتاقمتوو لراسكم تا هو باغي ينتااقم هادشي كولكوم دخلتو ليه ومعرفتش ايمتا تساليو فينما يمووت واحد تنتاقمو ليه وتقتلو بلاصتوو واحد آخر
جعفر شاف فشوق:علاش مقتلتيش
شوق :ضربتو ولكن مماتش عاونو شي حد
جعفر:وهاد الحد من الجهة العليا ياك؟
شوق هزات راسها:هادشي لي غيكوون
جعفر:وداك الشعر ديالمن غيكون مفهمتش شنو بغاو يوصلو لينا
شافت فالشعر لي بين يديها ..
-ديال شي حد من عائلتي قال ليا آدم بلي شي حد منهم باقي عايش
رضوان شاف فيها:الى كان كيقول الحقيقة
جعفر قرب ليها:من عائلتك!! اش جاب عائلتك للهضرة واش غلبات عليك العاطفة ؟ نتي جيتي من المغرب وعائلتك هنا فكري بالمنطق ونساي العاطفة
شوق تنهدات:ولكن متنسااش بلي هما كانو خاطفيني أنا وخوتي (عاودات تنهدات) الا كانو خوتي بصح وكانو غيجيبوني هنا يعني البلاصة معندها علاقة
جعفر:شوق سيري رتاحي ونساي هاد التخربييق لي مات ميرجعش
شوق:لي مات! ولكن معرفناش واش ماتو بصح .. ومعندي فين نرتاح خاص نلقاو شي خطة دغيا ونفكرو فالحل…..
تتمة
جعفر:أشمن حل واش كتفلاي على الوقت من مافيا صغيرة همها تعتق ولاد صغاار وكل واحد فيها باغي ينتاقم لراسو .. لمافيا باغا تتواجه مع الجهة العليا واش طالبة لينا المووت !!!
شوق:هادشي لي مخليهم شانتين وطاغيين كيخلعووكم بهاد الكلااام أنا مغنترااجعش ونتا لي بغيتيه ديرو منضربكش على يدك
جعفر :باغا الموت سيري ليها
شاف فيهم كلهم متجاهلها
جعفر:غنرجعو للمغرب جمعو حوايجكم أنا غنهضر مع شي واحد من عندهم الى عرفونا تراجعنا مغيرجعوش مرة أخرى
وتم خاارج من المكتب تا قاطعوو رضواان ومن نبرة صوتو باين ميرجعش فكلامو..
رضوان:لا كانت شوق غادا للموت نمشي معاها نمووت ونرجعها من ديك الطرييق
تلفت عندووو ما جا فين ينطق تا كيزيد يتصدم آسر وأيسل واقفيين فصف شوق كيشوفو فيه ونطقو فدقة متافقين ..
أسر .. أيسل:حنا فريق ومنتفرقووش
آسر:منتفرقو تا نفكو المشكل ديال كل واحد
أيسل حركات رااسها .. كيشوفو فيه بجرأة غير معتااادة خلاوه كيشووف للحظات حتى نطق
جعفر:على الأقل الأعوام لي دوزنا ممشاتش هاكاك ووليتو فرييق ديال بصح وخوووت ميفرقكم والو (تبسم بالشوية) إلى متنا وحنا فهاد الطريق سارور كوليوزو ديتي (غننكون فخور بيكم) وبزااااف نتوما فرييق والفريق مكيكمل غي بالرئيس ديالو ولي جامعوو (تنهد) غلبتووني ..
تخطااهم وجلس فالمكتب ديالو كيشوف فيهم
جعفر :نبدااو؟
55
بعد سيمانة..
دازت طايرة وهما على أعصابهم مشددين الحراسة كيرسمو خططهم وحاضين لا تجيهم دقة الغدر! شوق على أعصابها كانت كتسنا نتيجة التحاليل لي خدات منهم وقت واخا حاولو تا عياااو ولكن خدات 5 أيام ك حد أقصى.. وعرفات بلي مولات داك الشعر من دمها وليها!! ختها ولا مها مهم دمها عندهم ويعلم الله بحالها ..صبراات بزز تا كملات السيماانة ولقاو النهار المنااسب.. خاصهم يدخلوو تم ..
كانت العشية واقف جعفر فالمكتب ديالو متوتر داخلين فعملية صعيبة خايف من الخساائر فهاد العملية حتى روحو ولات كتبان ليه غادا للهاوية.. كيخمم ويخمم راسو غيتفركع و الخطة لي فيها هما فطور التنفييد .. وهو ساهي كيفكر قاطع تفكيرو الفريق الصغيير .. كل من شوق رضوان آسر وأيسل.. لابسين لباس رسمي ومغااير هاد المرة كيفما الخطة مغايرة هاد المرة حتى طريقة تنفيدها مغايرة..
كانت شوق لابسة كسوة كحلة مزيرة و طويلة مرصعة بالحجر ودايرة بيريك قصيير وماصك صغيرة ديال قطة فيه مزيج بلو ماغين بنفسجي وكحل مغطي غير عينيها .. ورضوان حداها تاهو لابس كوستيم راقي وماصك ذكوري كحل قريب تاهو لشكل قط على وجهو هو وآسر نفس اللبسة ونفس الماسك وأيسل لابسة كسوة قصيرة مزيرة فالغووز وماصك قطة تاهو غوز مغطي عينيها .. من لبااسهم باين بلي غادين لحفلة هلوين Halloween..
بطبيعة الحال أي حركة من هنا القدام على قبل الخطة لي خدامين عليها يعني مغادينش يحتافلو لا! هما فعملية للقصر الأكبر هالويين مجموع فيه غي المافيا والرأسااء الكباار لي ميطيحوش ..
جعفر:واجدين ولا نراجعو الخطة
نطقو كامليين “واجدين”
جعفر قرب ليهم:شوق ورضوان نبغيكم..
شوق قاطعاتو:إلى تلاقينا مع آدم منقتلوو هش ونتحكمو فراسنا ديما كتقول نفس الهضرة فكل عملية
جعفر تبسم:وحتى نتي كديري لي قال لك راسك ولكن دابا العكس بغيت نقول الى لقيتو كيفاش ديرو ليه قتلووه نتوما عارفين من البحت لي درنا بلي هو لي مور هادشي كيحرضهم علينا ! (حنحن) ودابا سيرو (هز راسو الفوق تنهد) كنتمنى نتجمعوو مرة أخرى هنا وميكون ناقص تا حد
كل واحد فيهم من الأقوى للأقل قوة ! مكاينش حس الضعف فالفريق!! كلهم حسو برعشة خوف الخوف من أنهم ميقدرووش يتلاقاو مرة أخرى ويتجمعوو كتعتابر هذي أصعب عملية وهوما واعين بهادشي هادشي خلاهم يخطفو ساعات مرة مرة ويعيشو لحظااتهم الحميمة العامرة بالحب والعشق ..
تبدالو نظرات مع بعدهم للحظة وتلفتوو كل واحد فييهم خدا أوطو ديالو مفارقيين مع شيفور لكل واحد… من غير جعفر لي بقا برا ال
وصلوو للقصر لي جا فالخرجة ديال المدينة قريب لواحد الغابة ومزوق.. جاابو الجو ديال الهالويين نيشان ..
كل واحد فيهم هبط كيتبادلو نظرات عن بعد بحالا مكيعرفوش بعضياتهم وكيهضرو بخفة فالجهاز اللاسلكي
55
بعد سيمانة..
دازت طايرة وهما على أعصابهم مشددين الحراسة كيرسمو خططهم وحاضين لا تجيهم دقة الغدر! شوق على أعصابها كانت كتسنا نتيجة التحاليل لي خدات منهم وقت واخا حاولو تا عياااو ولكن خدات 5 أيام ك حد أقصى.. وعرفات بلي مولات داك الشعر من دمها وليها!! ختها ولا مها مهم دمها عندهم ويعلم الله بحالها ..صبراات بزز تا كملات السيماانة ولقاو النهار المنااسب.. خاصهم يدخلوو تم ..
كانت العشية واقف جعفر فالمكتب ديالو متوتر داخلين فعملية صعيبة خايف من الخساائر فهاد العملية حتى روحو ولات كتبان ليه غادا للهاوية.. كيخمم ويخمم راسو غيتفركع و الخطة لي فيها هما فطور التنفييد .. وهو ساهي كيفكر قاطع تفكيرو الفريق الصغيير .. كل من شوق رضوان آسر وأيسل.. لابسين لباس رسمي ومغااير هاد المرة كيفما الخطة مغايرة هاد المرة حتى طريقة تنفيدها مغايرة..
كانت شوق لابسة كسوة كحلة مزيرة و طويلة مرصعة بالحجر ودايرة بيريك قصيير وماصك صغيرة ديال قطة فيه مزيج بلو ماغين بنفسجي وكحل مغطي غير عينيها .. ورضوان حداها تاهو لابس كوستيم راقي وماصك ذكوري كحل قريب تاهو لشكل قط على وجهو هو وآسر نفس اللبسة ونفس الماسك وأيسل لابسة كسوة قصيرة مزيرة فالغووز وماصك قطة تاهو غوز مغطي عينيها .. من لبااسهم باين بلي غادين لحفلة هلوين Halloween..
بطبيعة الحال أي حركة من هنا القدام على قبل الخطة لي خدامين عليها يعني مغادينش يحتافلو لا! هما فعملية للقصر الأكبر هالويين مجموع فيه غي المافيا والرأسااء الكباار لي ميطيحوش ..
جعفر:واجدين ولا نراجعو الخطة
نطقو كامليين “واجدين”
جعفر قرب ليهم:شوق ورضوان نبغيكم..
شوق قاطعاتو:إلى تلاقينا مع آدم منقتلوو هش ونتحكمو فراسنا ديما كتقول نفس الهضرة فكل عملية
جعفر تبسم:وحتى نتي كديري لي قال لك راسك ولكن دابا العكس بغيت نقول الى لقيتو كيفاش ديرو ليه قتلووه نتوما عارفين من البحت لي درنا بلي هو لي مور هادشي كيحرضهم علينا ! (حنحن) ودابا سيرو (هز راسو الفوق تنهد) كنتمنى نتجمعوو مرة أخرى هنا وميكون ناقص تا حد
كل واحد فيهم من الأقوى للأقل قوة ! مكاينش حس الضعف فالفريق!! كلهم حسو برعشة خوف الخوف من أنهم ميقدرووش يتلاقاو مرة أخرى ويتجمعوو كتعتابر هذي أصعب عملية وهوما واعين بهادشي هادشي خلاهم يخطفو ساعات مرة مرة ويعيشو لحظااتهم الحميمة العامرة بالحب والعشق ..
تبدالو نظرات مع بعدهم للحظة وتلفتوو كل واحد فييهم خدا أوطو ديالو مفارقيين مع شيفور لكل واحد… من غير جعفر لي بقا برا ال
وصلوو للقصر لي جا فالخرجة ديال المدينة قريب لواحد الغابة ومزوق.. جاابو الجو ديال اله
وصلوو للقصر لي جا فالخرجة ديال المدينة قريب لواحد الغابة ومزوق.. جاابو الجو ديال الهالويين نيشان ..
كل واحد فيهم هبط كيتبادلو نظرات عن بعد بحالا مكيعرفوش بعضياتهم وكيهضرو بخفة فالجهاز اللاسلكي
56
دخلو مفارقيين وكيحاولو ميلفتوش الإنتبااه .. كان كل لي فداك القصر داير قناع وعايشين ساعتهم وإحتفالهم بالهالويين .. دخلو كيدورو عينيهم تما تا قشعاتو شووق من وقفتوو عرفاتو آدم.. نطقات فالجهاز ديالها بهمس
شوق:جييهت الساعة 2 كاين تما الهدف 1 أيسل سيري حداه
أيسل:و إلا رفضني
شوق:داك النوع مكيرفضش
أسر زير على فكو ونطق بزز:حاولي متخليهش يشوف وجهك
شوق كدور عينيها فداك القصر ببطئ ونطقات بنفس النبرة الخافتة
-آسر جيهت 11 كاين واحد المصعد تم طلع الفوق وخصروو ووقف فالدرووج متخلي حد يطلع والى لقيتي شي باب مسدود حلو باش منتعطلش ملي نطع نقلب ولكن بلا صدااع كلنا غنخدمو ب بيستولا سيلونسيوزا (مسدس صامت) على الأقل غي حتا نتفرشو ونتمزكو ديك الساعة
رضوان واقف من بعيد شاد واحد الكاس مرة مرة كيدير راسو كيشرب .. تبسم جنب من كلامها حنحن ونطق كيطنز
-عرفتك خليتيني أنا اللخر بغيتي نبقا معااك عارفك مساخياش
شوق:ضحك نتا لي جات معاك ! (قبل مينطق صبقاتو) أ سي رضوان!! واحد الخمسة غتلقااهم اللور حادين الجهة لورانية غدخل مع الكوزينة لي على الساعة 7 وتخرج من باباها اللوراني (تبسمات وتلفتات عندو ممركزاش معاه ولكن عارف ديك الإبتسامة ديال ردان الصرف) شفتي إيمتا كنبتاسمو ونضحكو؟؟ وااه خاص تقت لهم كاملين ولكن فدقة !!
رضوان جمع الضحكة:فدقة؟ شحال قلتي ليا من واحد
نطق أيسل كيفرنس :5
رضوان:عندي غا زوج يدين
شوق:ماشي ضروري تقتلهم بيدك
أسر كيطنز ردوه ضحكة ..
-متديش عليه باقي جديد فالحرفة
أيسل تاهي مشاركة معاهم:ههه لاهيلا ولكن كيعرف يخيط الجراحي من داكشي
رضوان طلع لو الدم:أندوز على طب نمكم واحد واحد نخيط ليكم تقابيكم
شوق ضحكات بخفة عليه وحنحنات
-ياله ضحكنا شوية باراكا لي عندو شي شغل يقديه الجماعة ونتلاقاو فساعة أخرى
.
57
أيسل مشات بخطى تابتة ومرة مرة تتعوج حتا وقفات جيهت أدم غتفوتو وهي دير راسها تعكلات حتى طاحت بين أحضانو شدها من خصرها ووقفها وهي باقا حاطا يديها على صدرو كتحركهم بلطف خلاتو يتبسم ..
فهاد اللحظة واقفة شوق من بعيد حدا البيفي كتختار وعينيها على أيسل كتبتاسم برضى .. آسر طلع فلاسانسووغ غي وصل يلاه بغا يخسرو وعي تطيح عليه واحد الفكرة بعد منو ودور عينيها لمح زوج ديال لي كارد وافقين على ليسر ديالو كيشوفو قداامهم مشافوهش تلفت على ليمن مبان ليه حد وهز عينو فالسقف مبانت ليه تا كاميرا تنفس براحة ..عرفهم بوحدهم لي تم حارسين داك الباب لي فيه داكشي لي باغين على حساب معلوماتهم ولاش وصلاتهم.. قرب ليهم وصفر حتى تلفتو عندو
آسر:نزلو للتحت بغاوكم
راجل 1:ميمكنش نزلو
راجل 2:شكون عطا هاد الأوامر
آسر:غتكون المناوبة دابا غيجيو دي كارد أخرين
راجل 1:ولكن حنا يلاه جينا
آسر بنبرة حادة :هاكا كتحرقو خدمتكم هذي هي الأوامر واش غتعصاوها
شافو فبعضايتهم وتمو غادين جيهت الدروج تا وقفهم
آسر:هبطو من لاسانسووغ
راجل1:ولكن هذا ماشي ديال العمال
آسر بغضب:نتا فيك قوة الهضرة واش خدام هنا قدي قلت هبط هي هبط
حناو راسهم غادين جيهت لاسانسوغ تا وقفهم وأمرهم باش يعطيوه الأجهزة ديالهم وتليفونات زرع فيهم رعب وهو قد الكمشة تيبان قدااهم غي عطاوه داكشي وبغاو يسدو لاسانسوغ يهبطو وهو يتبسم بسخرية
آسر:شكون هاد الحمار لي دربكم
مفهموو والو تا هبط بيهم لاسانسوغ للنص وتبلووكا .. حيد يديه على الباب وحيد الجهاز لي دار كيتبسم مشا للدرووج ونطق فالجهاز ديالو
آسر:الطبق العلوي نقي
شوق تبسيمتها الراضية غي مكتزيد توساع .. حطات داكشي لي كانت هازة ومشات بخطا تابتة وهي حاضية جناابها ورضوان متبع معاها تا طلعات فالدروج عاد تحرك هو دخل للكوزينة لقا تم الخدم غا مشتت كلشي ملاهي كيطيب ويتسخر مردووش ليه البال تاهو جاتو من الجنة والناس كمل طريقو لباب الخلفي ديال الكوزينة خرج وهو يباان ليه واحد زوج رجال كارد غا بوحدهم تلفت كيقرب بالحس وعاد بانو ليه وحدين أخرين مفرقين.. جبد من ورا دهرو الفردي ديالو وقرب ليهم جبد من جيبو سبيب رقيل (خيط مكيتقطعش) قرب لواحد من اللور طول فيه الشوفة وقاال ” يااا بسم الله خلاها للفريق فوديناتهم حابسين الضحكة دار بحالا غياكل شي قصعة دكسكسو” ودور داك السبيب على عنق داد الكارد خلاها كيترطا ما جا فين يدوور لاخر تا جاتو قرطااسة فرااسو ولاخر لي فيدو ترخا تاهو مي ت
شاف فسلاحو خنزر بالشوية ونطق
رضوان:عقلو على هاد التاريخ أول مرة نقت ل وزوج فدقة عمر شي حد دارها (تنهد) سجل يا تاريخ
شوق طالعة فالدروج كتهضر: لا سبقتك قت لت 3 فدقة وا شتك فرحان الحاج
رضوان:واحد الراحة نفسية عجييبة
آسر :سيد طلع مريض نفسي دييه زوريه
كيتبدالو الهضرة ويطنزو بينهم وأيسل حابسة الضحكة فوجه آدم لي تحل ليها وبدا يفرنس ويجبد معاها الهضرة
58
طلعات شوق للفوق لقات آسر كيتسناها زادت لداك البييت وخلاتو حاضي الدرووج وقفاات من بعييد حطات ودنيها على الباب كتسمع مكانش الحس تحنات هزات كسوتها بالشوية وجبدات سلاحها يلاه غتحط يديها وهي توقف ملي بدات كتسمع هضرت آدم لي كيهضر مع أيسل
آدم:بقاي هنا شوية ونرجع عندك
أيسل شاداه من يديه:فين غتمشي
آدم :غنمشي نشووف ماما
أيسل تبسمات ليه بزز ورخات منو خلاتو يمشي غي تحرك من حداها نطقات بهمس ..
أيسل:مقديتش نبقا شاداه راه مشا
شوق بعدات على الباب:سمعتو حضييه فين غادي
آسر:واش هو مو باقا حية
شوق:معرت ليه
ورجعات للباب باغا تحلو تا سمعات أيسل كتغوت بتحذير هامس..
أيسل: شيييت راه طاالع الفووق حيدو من تم
أسر كيشوف فجبنابوو:فاااك فين غنمشييو دابا
شوق:أسر تكالما سمعني واش كاين شي بييت عامر هنا فيه شي حد
آسر:لا غير داك البييت لي كاين
شوق:واخا صافي سير لجيهتك اليمنى أنا غنتخبا هنا كاين بلاصة صغيرة يلاه تقدني نشوفو أش كاين
رضوان كاان كمل مع هادووك لي التحت ووقف اللور فين كانو هما بالظبط تحت ديك الغرفة ..
شوق:رضوان ساليتي؟
رضوان:سالييت
شوق:صافي تخبا مزيان الا طلو متبانش ليهم
رضوان:هاد البييت ماشي بحال البيوتة لاخرين
شوق:كيفاش
رضوان:فيه غير شراجم صغااار كيدخلو غير الضو
شوق:زعما حابسين شي حد هنا !
رضوان:يمكن
مجاوبتووش تا بدات كتسمع خطواتو غادي وكيقرب للبيت تا حلو وحيد داك القنااع الصغير لي كان داير دخل للداخل وشعل الضوو غادي وكيقرب للسريير تا وقف حداه شافها عاطيااه بالظهر
……
59
💟 صفصف الإدريسي
#معادلة_بمجهولين
قربات شوق للباب بحذر باغا تسمع وتشووف كيبان ليها آدم جلس حداها وحط راسو على كتفها وهي كتشوف قداامها ..
بعد عليها ونطق كيشوف فيها..
أدم:غي صبري مبقا والو وترجعي لبيتك نتي هنا غي باش ميقدرووش يوصلو ليك
شافت فيه ونطقاات بصوت عيان ..
-:علاش متخليهمش يوصلو ليا أنا بغيتهم يوصلوو هاد الأعوام كاملة وهما بعاد عليا كنحلم غي بالشوفة فيهم وتجي دابا تحبسني منهم
آدم زيّر على فكو ونطق بغضب: هاد الأعوام كاملة لي ذكرتي علاش متقبلتيش غيابهم وحسستيني بحنانك وبلي أنا ولدك بصح ولا حيت مكنتيش كتبغي باابا؟ حيت أنا ولد ناتج على عملية إغتصاب ياك؟ جيت لهاد الدنيا ونتي مراضياش بيا
**كتشوف قدامها :هادشي مكاينش نتا كتبقى ولدي كبرتك وربيتك بيدي واخا كبرتي وبعدتي عليا ولكن راك فعيني باقي داك الولد الطايش وتصرفاتك كيأكدو بلي نتا طاايش ديال بصح
آدم تبسم بإستهزااء:حيت بغيت ننتاقم لراسي ؟ ولا بنتك تنتااقم وأنا لا ؟ قتلات لي البنت لي كنبغي وبابا ولكن لا هي كتبقا بنت الرجل لي كتبغي وأول بنت ليك ممحسوب عليها واالو
شووق واقفة براا كتشوووف وتسمع وتعاود دور الهضرة فراااسها بحالا صرفقوووها كانت صدمة عمرها مها عاايشة!! والصدمة لي كملات عليها هي آدم هو خوها من الأم ديالها .. حطات يديها على الحيط كتحاول تشد فراسها معرفاات أش تقدم ولا توخر الصدمة غلبااات عليها بزز باش بقات شادة فرااسها كتحاول تقوي عقلها باش يتحمل الصدمة ..
** كتشوف فيه بثقة وبحدة:متخلينيش نندم حيت كنت معاك الأم الحنينة هاد الوقت كلو وحتارم رااسك متنساش شكون وصلك لهنا وخلاك تولي من الجهة العليا بلاصت “ديفيد” الى خديتي السلطة متطغاااش
آدم:كون مخديتهاش أنا شكون كان غياخدمها مثلا نتي؟ مرا مكتخرجش من القصر ديالها بسبب الماضي ديالها كانو غيجيو يهجمو عليك ويخرجووك

كي جاتكم هاد صدمة صغيرة خليو أرااائكم 💸💸
معادلة بمجهوولين #Safaeelidrissi (60)
آدم قرب ليها خاشي وجهو حدا وجهها قليل ترابي معندوش شي حاجة سميتها الإحتراام واخا تكون مو وعزيزة ولكن عقلو كيقوول لي بغا ..
آدم:كون مكنتش أنا كنتي غتخرجي برا هاد القصر وشوفي شكون غيحن فيك أي سينيورا “سولينا”
شوق قلبها ضرب فاش سمعات سمية أمها يديها كيرجفوو بزز باش شادة داك السلااح مكرهاتش تدخل وتعنقها عرفاتها باغا تشووفها وهي كتر منها فكرة أنه مها حية فكرة أنها بحال كاع ناس عندها مها مفكرااتش فكيفاش خلاتها ولا كيفاش وصلات للمغرب ومها إيطالية عقلها استغنى على هادشي كاامل وشد حاجة وحدة هي مها حية وباغا تشووفها .. كتحس بالفرااشات فكرشها كيلعبو إحساس لا يووصف..
آدم :دابا غنعطييك واحد الغوب تلبسيها وتهبطي معايا للتحت كااين غي واحد من الريوسة الكبار لاخرين ماشي مهمين تدوي معاه وترجعي تبكي على بنتك لي باقا عايشة أما بنتك لاخرة بكيتي عليهم هاد الشهر مزيان
سولينا بغضب وحرقة:واش نتا بصح ولدي
آدم:نديرو تحليلة ونتأكدو (غوت كيهضر تحت سنانو) دابا نوضي قادي رااسك
وهو كيهضر تا سمع صوت الفردي كيستاعد للإنطلاق تسمعات ديك (تشك تشك) تبسم جنب بفقصة عرف أش كااين وقال فخاطرو بلي كان خاصو يعيق فاش لقا لاسانسوغ خاسر .. وتلفت ببطئ وسولينا تاهي تلفتاات كتشوووف مفاهمة والو
شوق:متنطق بحتى كلمة ولا نخوي ليه فراسك
أدم دوز يدو على فمو زعما هاني ساكت بإستفزاز وشوق دورات عينيها من ورا داك الماسك شافت فسولينا ونطقات برجفة
-أجي هنا
سولينا بلعات ريقها وقربات منها بخطوات سريعة خايفة حتا وقفات مقابلة معاها .. قربات منها شوق كتشوف فيها وترجع تشوف فآدم حتى جراتها عندها بقوة معنقاها بيد واليد لاخرى باقا موجهاها لأدم.. لي كيتبسم ليها ديك الإبتسامة الصفرة المستفزة
سولينا معرفات رااسها باش تبلاات .. تا نطقات شوق بصووت بااح
-ماما
سولينا خرجات عينيها وبعدات عليها عينيها كيتحركوو بدون وقووف على وجهها مغرغريين حيدات ليها داك المااسك بالشوية كتشووف فوجهها.. حطات يديها على وجهها كتشووف فيها وتحقق ممتيقاااش نطقات بصوت شبه مسمووع ..
سولينا:بنتيي !! مارتينا
وتلاحت هي هاد المرة معنقااها وكتبكي .. فهاد اللحظة قرب آدم باغي يحيد ليها المسدس قشعاتو فآخر لحظة دفعات مها بالشوية وضرباتو بظهر الفردي لوجهو تا ولا فمو كامل دم .. شد على وجهو وشق رجعات ليها التخنزيرة وجهها وشادت الفردي بيديها بزووج موجهاه ليه………

(61)
معادلة بمجهولين ##SaFaeElidrissi

سولينا بخوف:متآديهش أبنتي عافاك

شوق متلفتاتش عندها غي زادت زيرات على فكها مبغاتش تسمع بحال هاد الطلب.. نطقات فالجهاز ديالها

شوق:كلشي يجي لهاد البيت دغيا بلاما يعيق شي حد

داكشي لي دارو دخل آسر هو الأول

وتبعاتو أيسل شافها آدم حس برااسو حماار (حمار فيه فايدة) وعاد جا رضواان غا قشع آدم بحالا جاي محرش مدوا متكلم تلاح عليه نيشان عطاه بكرووشي لوجهوو خلااه يطيح وزادو بواحد آخر وهو كيطاكي بيديه وباغي يضارب ولكن ملقا جهد رضوان خادم صحتو وكبر منو.. تا حد مفكو حيت تا حد مكيحملو من غير سولينا لي ولات كترعد قطع ليها فقلبها واخا طاغي وميسواش ولكن كيبقا ولدها

شوق:صافي رضوان خلييه باقي محتاجينو

عطاه آخر دقة وبعد منو كيسووس حوايجو

شوق تلفتات عن أيسل غمزاتها وهي فهماتها جبدات من تحت كسوتها واحد القنبوولات ضايرين على شكل حزاام عطاتهم لآسر شدهم عارف أش يدير خداهم وشاف فرضوان تاهو فهمو خطة ودارسينها .. هز أدم تا وقف وزيرو من يديه باش ميتحرك وحلو ليه القاميحا دارو ليه داك الحزاام على كرشو وهو كيترطى سدو ليه قاميجتو ورجعوه كيف كان مسحو ليه وجهوو ..

شوق شافت فسولينا لي كترجاها بعينيها .. شوق غمضات عينيها بتقالة كنوع من الطمئنينة ليها .. ورجعات شافت فآدم مدات يدها لآسر عطاها جهاز تحكم عن بعد

شوق:دير هاه ولا هاه مع السلامة!! الله يجعلنا نمشيو معاك وعارفني نديرها

كيشووف فيه بنظراات حاقدة مراضييش مناش وهو كيخطط ليها جات تقبات ليه كلشي من الوسط ..

شوق؛غتهبط التحت كاالم! تخرج كلشي عندك ميبقا حد من غيرنا حنا ب 6 عندك نصف ساعة منزيدكش ثانية يتدار هادشي لي قلت ولا عتابر راسك ميت (كمشات ملامحها بحزن مصطنع) ميلقاو ما يدفنو فيك عن نفسي منرضاهاش لك

طول الشوفة ومنطق بوالو باغي يهجم ويضاارب ولكن خاايف خايف مم الموت وهو محزووم بالدمار ديالو كيحس براسو مربووط .. كيف كيقول مثلنا حنا لي حفر حفرة يطيح فيها وهو حك على الدبرة ومبانت ليه غا شوق يلعب معاها غلطو هو معرفهاش مزيان! جابها فعضامو وقلب على خلا دار عشتو …..
(62)
معادلة بمجهولين ##SaFaeElidrissi
رضوان:نباتو هنا؟
أدم:غتندمو على هادشي
شوق:أش فجهدك مديير
كيشووف فيها ملقا ميقوول غي مزير على سنانو غيهرسهم زاد خارج تا نطقات شوق تاني بتهديد..
شوق:متحاولش تلعب معانا مرة أخرى واخا غا بالضحك غتجيبها فراسك !!
كمل طريقو مفقووص ما عارف أخر هادشي فين غيوصلوو الإحتمال لي حاط فراسو هو الموت ..
هبط للتحت ومشا لواحد المنصة كانو كيعزفو فيها وخدا ميكرو
“سيادنا هنا سالات حفلتنا نتلاقاو فأقرب وقت الأم ديالي عيانة شوية”
ما لقاو ما يقولو كاين لي معجبوش الحال حيت مولفين فهاد القصة كيدوزو صهرتهم ديما لآخر وقت وكاين لي تقبلها وتمنى الشفاء لسولينا بهدووء ومشا يكمل صهرتو فبلاصة أخرى.. بنظام بدات كيخوى القصر والطوموبيلات كيمشيو وحدة ورا لوخرى حتى مبقا حد عاد مشا لعند الخدم متعجرف قليل الأدب ميعرف يهدر بدا كيهدد فيهم ويغوت تا خوااو الدنياا كولها ومبقا حد كيدوور فداك القصر من غيرهم هوما وآلة الموت فكرشوو جلس فكرسي كيرجف بكتمان خايف ومراضيش فنفس الوقت
حتى بدا كيسمع التصفيق هز عينو لقاها شوق هابطة وكلهم معاها كتبسم فوجهوو بإستهزاء كضحك علييه ..
شوق:مزيان على الاقل كتسمع الهضرة
آدم:حيدي ليا هادشي دغيا مبقيتش متحملو
شوق:شنو نحيد المتف جرات؟؟
غي كملات الكلمة بداو كلهم كيضحكو إلى سولينا لي مفاهمة والو .
نطقات أيسل كتمسح طرف عينيها من الدموع ..
أيسل:كون كنتي كتخمم غي شوية غتعرف بلي هدوك ماشي متفجرات !! وأنا كنت دايرااهم عندي
أدم ولا حمر حس براسو حمار نييت ونتر دوك الحزام من تحت القاميجة بجهاالة رضخو مع الأرض
كلهم هزو السلاح فوجهوو
رضوان:بالشوية أصاحبي غتفركع (قرب ليه) كنتسالك ش حاجة لا؟
سولينا قربات لشوق شداتها من يديها كتهمس ليها بصوت متقطع بالدمووع
سولينا:متآديوهش أبنتي عافاك كيبقا ولدي واخا طايش……
(63)
معادلة بمجهولين ###safaeelidrissi
شافت فيها شوق مطولة كتشوف فملامحها الحزيينة كتبقا مها واخا يلاه عرفاتها ولكن مشاعرها للأم خلاوها تحزن وتعر عليه نفس الحركة عاوداتها غمضات عينيها بتقالة كنوع من التهدئة.
قربات لرضوان كتهضر بالدارجة يتفاهمو غا بيناتهم
شوق:رضوان هبط سلاحك
رضوان تلفتت عندها مخنزر ممتيقش أش سمعك
رضوان:علاش؟
نطق آسر مستغرب
-واش بغيتي تقتليه نتي
شوق تنهدات:يمكن مسمعتوش الهضرة لي سمعت أنا (دورات عينيها ) آدم راه خويا خويا من ماما (تلفتات شافت فسولينا ) تمنيت كون بقيت وحيدة وميكونش عندي أخ بحالو ولكن على وجه ماما منقدرش نآدييه ناخدوها ونمشييو وهو مغيقدرش يقرب مرة أخرى حيت هادشي لي عايش فيه ديالها (حكات على راسها بالفردي كتفكر) نخرجو بشي حل آخر هاد المرة
هبطوو سلاحهم كيشوفو فيه خبار صادمة ولكن معندهم ميديرو قدرهم بغا هادشي ..
شوق شافت فآدم:عمرك تعاود دور جيهتي دزتي على وجها مك(بزز) وجه أمنا
آدم:مغتديهاش معاك
سولينا:سكت أ آدم متزيدش تزند العافية كيفما عشتي معايا وشبعتي مني (بحرقة) حتى وليتي كتهددني دابا جات نوبة بنتي خاصني نعيش معاها لي بقا من عمري
آدم:كتخلاي عليا للمرة الثانية؟
حركاات سولينا راسها بلا ودموعها دايزين ..قربات منها شوق وشداتها من يديها جراها كلهم شافو فيه آخر نظرة دارو سلاحهم ورا ظهرهم وكل واحد فيهم مكرهش يخوي سلاحو فراس آدم كانو كيتمناو ليه الموت وحاقدين عليه لكن تحطات موت شوق فالطريق وشفعات ليه ..وعطااوه بالظهر تا قربو يحطو رجليهم فالدرجة الأولى وهو يتبعهم هاايج مكيشوووفش قدامو مجاو فين يتلفتو عندوو حتى خدا فردي من ورا ظهر آسر بسرعة مجنونة ضغط على الزنااد تا جات الرصاصة فظهر شوق خلاتها تنيين من حر الضربة وطييح مكركبة من دووك الدرووج كاملين تا تخبط راسها مع آخر درجة كيشوفو ممتيقيينش كلشي داز بسرعة يلاه غيتلفتوو عند آدم وهوما يسمعو الرصاصة التانية
(64)
معادلة بمجهولين ###safaeelidrissi
سمعو الرصاصة تانية كشوفو فبعضياتهم شادين على راسهم معرفو شكون جات فيه دقة تا سمعو الخبطة تلفتو للجهة لي فيها آدم كيلقااوه طايح بدمو فرااسو مفركع .. شكون تسوقلوو
رضوان كيشوف فيها مخبووطة التحت كيحس بالدنيا دارت بيه مفيقااتو غي الغوتة ديال سووولينا لي تسمعات وترددات فداك القصر وقفات الوسط معرفات عندمن تمشي خسرات ولد من ولادها لتاني مرة ويمكن التالث!! عارفة مزيان بلي آدم مريض وكيكره إحساس التخلي بسيكوباط مرضاش تتخلى عليه مو ..
رضوان مشاا كيجري مكيحسبش الخطاوي قدامو بغا يهزها وهو يترااجع كيشووف فراسها دايز منو الدم وظهرها مضهشر وشي لي زاد ظهشروو هو بين فخاظها دايز منو خيط ديال الدم مستوعبش الأمر حط يدو على رااسو كيشوف فييها قرب يدو لييها بتردد حط زوج صبااع على عنقها ..
عاد قدر يرجع الدم لوجهو وتلفت لعند آسر لي واقف جنبوو وقال متوتر بنبرة مرتافعة
رضوان:قرب شي طومبيل لهنا دغيا
أيسل كتشووف فيها مغيبة قداامها مقدراتش تستحمل بداات كتبكي وعيونها مغيمة بدمووع نطقات بنبرة مستغربة وهي كتشوف ففخاض شوق لي فيهم الدم
أيسل:خويا رضوان الضربة فظهرها لاش فيها الدم ففخاضها
هز فيها رضوان عينيه كي الجمرة مقهوور نطق بزز
-كانت حاملة دارت التحليلات البارح وقالت ليا لا !!
أيسل شهقات حاطة يديها على فمها
-دارت هاكا باش متمنعهاش
حط يدو على راسو غيتفركع
-معرفتش معرفتش
جا آسر جايب اوطو وقفها تال حدااهم وهبط تعاونو تا هزو شووق بتبات ورضوان حاضي مع رااسها لي كلا الدق .. حطوها اللور ومشا رضوان وهو دايخ جر سولينا باش يمشييو وهي باقا واقفة غنص الدرووج كتشوف فولدها
رضوان:ياله
سولينا:ولدي خاص نديوه تاهو
رضوان كينطق بزز: ولدك تيرا فراسو مبقا ميتعتق ياله بنتك محتااجاك .. غتمشي؟؟
(65)
معادلة بمجهولين ###safaeelidrissi
غتمشي؟؟
مجاوباتووش .. طلق من كتفها غادي وهي تبعووو كتجري ودمووعها دايزين حالتها حالة ركبات اللور حدا شوق شداتها من رجلييها وراسها من الجيهة لوخرى دموعها مبغاوش ينشفو واخا كلهم محروقين على حالة شوق لي أول مرة يوشوفوها هاكا ولكن حالة سولينا قطعات ليهم القلب ..
آسر نطق وهو كيشوف فرضوان:نتوما غي سيرو حنا غنتبعووكم دابا غندوزو ناخدو سي جعفر
هز ليه رضوان راسو باه متافق وطلع مكسيييري لأقرب اوبيطال .. مع كانو فخرجة المدينة خدا منهم الوصوول مدة طويلة غي وصلو مشا كيعيط للي يعانو ججاو ممرضين جرو حمالة وهزو حطوها على كرشها وهو تابعهم شاف واحد الطبيب مقرب ليهم يتفحصها وهو يشدو ..
رضوان:خدات ضربة قوية فرااسها من الجنب الأيمن والضربة تانية بالرصاصة جاتها فالفقرة الصديرة (كيبلع ريقو) يمكن تكون حاملة ولا يمكن بسباب ضربة راس هي راها خسرات بزاف ديال الدم
طبيب:واخا غي تهدن واش عاارف شناهي فصيلة الدم ديالها ؟
رضوان:لا معارفش
طبيب: واخا (كيدوي مع الممرضة وعينيه فشوق) وجدو غرفة العمليات غنديرو تدخل سريع عندها نزييف
دخلوها لغرفة العمليات وهما بقاو براا رضواان حط راسو على الحييط كيحس بالدنيا مشات وجاات بيه غي فكرة توقع ليها شي حاجة ولا يخسرها كتخليه يتمنى الموت مكيتخلش بعد هاد العداب كامل وهاد السنوات بعيد عليها يخسرها بعدما ولا كيتخيل يكمل حياتو معاها فالواقع ماشي غا فالأحلام والتخيلات دياالو حتى فيمن يبرد حر هاد الأحاسيس لي كيخنقووه الداخل مكاينش قتل رااسو قبل مياخد عقاابو
#تتمة_
(66)
معادلة بمجهولين ###safaeelidrissi
بقاو واقف تم كيحس بالداخل كيااكلو باقي إثر الصدمة غضبو وقلقو فالواقع ماشي هاكا!! زلكن صدمتو مأثرة عليه وكيحس براسو مهرس فكرة أنها ضيع منو كتنهش الداخل ديالو مهما قوا ومحد الحب هو كيكبر وحبوو ليها كيزيد يكبر .. وحاجة اخرى كتخلي الرعشة تهز قلبوو لي كيغلي “ولدهم” معارف واش بصح كاين شي ولد ولا لا هو طبيب وقرايتو كتقول كاااان!! مبقاش دابا ولكن عقلو ممتقبلش كان عندو ولد لي كان من بين أحلامو معاها وتبخر غي باش يكون جالس ويتخيل هادشي كامل تخيل كيأدي للجنوون
كل ما ولا طالب هي تنوض وترجع لييه صحة سلاام لي فحالتو معندو ماي يتمنى زيادة ..
وهو كيفكر ويترعد غي بوحدو حس بيد كترتاجف تحطات فوق يدوو .. تلفت بالشوية .. كانت سولينا وعينيها نايمين طاايبين وتحتهم حمر كتر من طايب نطقات بالإيطالية بصوت متقطع
سولينا:متخافش بنتي غتكوون بيخير وترجع (مسحات حنكها بيديها) باين كتبغيها بزااف !!
تلفت بالكامل عندها ونطق ..
-كنبغييها هادشي غيخليها ترجع ليا بحال قبل
سولينا بهدوء منغم بصوت مرا مقهورة
-الحب شي حاجة مقدسة كيخلي القدر ينحاني ليه ويطيعو (تنهدات) الى كان حبكم نقي وطاهر وهادشي كنحس بيه من عينيك (تبدلات نبرة صوتها لبكاء) تقدر تعاود ليا على بنتي عافاك! مكتابش نعيش معاها ونشوفها كتكبر قدامي ولكن ديما كانت صورتها فبالي وقلبي معاها
رضوان حط يدو على كتافها وتبسم فووق خاطرو
-شنو بغيتي نعاود ليك
سولينا:لي بغيتي واخا غير فالوقيتة لي عرفتيها نتا
رضوان تبسم: ملي كانت عندي 8 سنين وأنا كنعرفها
وسعات عينيها ممصدقاش: بصح؟؟
حرك ليها راسو بااه وجراتو من يدو تا جلسوو فالمقاعد الإنتظاار….
(67)
معادلة بمجهولين ###safaeelidrissi
رضوان:من سميتك وشكلك متأكد أنك إيطالية
سولينا هزات براسها
-اه
رضوان:ولكن شوق مكبراتش هنا ومكتشبهش لك (حنحن) حنا درنا تحاليل (شاف فشعرها) هذاك لي سيفطو لينا شعرك ياك
سولينا:شوق! كتقصد مارتينا !!
رضوان: شَوْووقْ ملي عرفتها وهي سمييتها شووق (حك دقنو بخفة) واش شعرك
سولينا:ااه شعري (عينيها غرغروو) ولدي آدم قطعو ليا
غمض عينيه بعنف ونطق
-علاش خليتيها وشنو السبب
بحرقة ظاهرة نطقاات
-طلبت منك تعاود ليا على بنتي نطفي غي حر الشووق ماشي تحك على الدبرة وتحيي الجرووح لي مماتووش متزيدش تحرقني انا أم والأم مكتخلاش على ولادها كيفما كاانو أنا مرا بغات من قلبها ولكن الجو لي كانت فييه مخلاهاش تكون مرا عادية (بغا يقاطعها وهي تحبسو بيديها) سولتي ؟ سمع حوابك .. الأب ديالي مبغانيش نبغي شاب عادي خدام علل راسو وحنا عائلتنا كلها كتنتامي للمافيا ولكن انا مبغيتش هربت انا ويااه هبطنا للمغرب أب ما (تبسمات) أب شوك مغريبي يمكن خدات حروفو كلهم داكشي علاش مكتشبهش ليا خباني من كلشي من عائلتو من الناس بقينا تم شحال ومقدوش يوصلو لينا تزاادت بنتنا الاولى وتانية لكن مقدرناش نبقاو هاكاك كنا كناكلو ونصرفو غي من الفلوس لي كانو عندنا وملي بغا باها يخدم تما فين حصلنا وغبروووه هو وانا رجعوني لهنا (إطاليا) وبناتي (هبطو دموعها) بحالا جبدوو كبدتي وبعدوها عليا معرفتهم واش ماتو ولا بقاو عايشيين بقيت محبووسة شحال ومات الأب ديالي عائلتنا تشتاات وولييت من يد ليد خداني مارك أب آدم ومن بعد (مسحاات دموعها ) خداني ولد عمي لي بنا قصر ديالو وإمبراطورية خاصة بيييه ورجعت مرة أخرى من عاائلة الجهة العليا .. ولكن حياتي كلها كتر من 20 عاام وأنا كنتعدب بعيدا على ولادي معارفة أش بيهم كبدتي معاهم وقلبي مع الراااجل لليي كنبغي تحرقققت بقيت عليشة على أمل شي نهار نعرف عليهم شي حاجة (حناات راسها كتبكي كلها ولات حمرة)
قصتها قاااصحة بزاااف وتاهي صبرات بزااف رضوان كيشووف فيها بشفقة صبرها تأكييد على أنها أم شووق هز يدو بتردد حطها على كتفها كيواسييها
رضوان:شوق حتى هي قوية (تبسم) غتتشافى وتعودو كااع لي فاتكم (حيد يديه ونطق بتساؤل) شنو سميت الأب ديال شوق
هزاات راسها يلاه غتنطق وهو بشووف عمو مع آسر وأيسل دااخلين مسمعش جوابها ونااض عندهم ..
(68)
معادلة بمجهولين #SaFaeElidrissi
حل ليه جعفر يديه معنقوو ورضوان مباادلو العنااق بعد عليه بالشوية طيطبطب على ظهرو
جعفر:قالو ليكم شي حاجة
رضوان:باقي مخرجووش
جعفر:ان شاء الله تقوم بالسلامة (حك ورا راسو) خاص نخويو من هنا آدم طلع هو نائب على الرئيس ديال الجهة العليا واخا باقي صغير
رضواان:هادشي بسباب مو
جعفر حرك راسو:مو لي هي موت شوق انا مقادرش نتيق بلي هوما خووت فين هي بعدا
رضوان تحرك حتى بانت لييهه باقا حانية راسها كتمسح وجها وشعرها القصير راجع على وجها تحرك مقرب ليها ما جا فين يوصل تا تا هزات رااسها
.. كانت لحظة صمت فقط صوت العابريين تقابلو العيووون ورجع الزمان اللوور مكانتش فالحسبااان
الزمان مغير وما بدل فيهم والو من غير التجاعييد المرسوومة والحزن المغيم على الوجه .. جرح القلب الدفيين كيداويه لي بحااالو والعين المشتااقة تفهم العين لي بحاالها من بعد أكثر من عشريين سنة تلاقات العيوون من بعد لياالي حب وعشق بعد حب طوييل وعشق تخلق وراه زوج نفووس رهيفة أنثوية عاودو تلااقااو .. الى كانت المجهولة واحد تعرفات المجهول زوج تاهو تعرف .. الى كانت سولليينا أم شوق جعفر تاهو باات شووق .. هاد الكلاام مع جواارح عديييدو هو لي دار فعقوول صحااب العيوون المشتاقة والقلوب المجرووحة جرح كبير وشكوون يدااويه.. دقيقة وهما كيشووفو فبعض عرفو بعضياتهم ولكن لي خلاهم مصدومين هي المعادلة لي فرااسهم وحدة كتقول بنتي عايشة مع باها بنتيما ماتتش لي بغاه القلب مماتش هاهو قدامي كلشي حداايا .. واحد كيقول لي بغاها القلب ودمعات ليها العين هاهي حدايا لي الداخل تكون بنتي زعما هذا كلو مقدر ومكتوب ليا نقول عليه الزهر المكوز ولا نقول راه وقف معايا وقرب ليا بنتي !! بنتي لاخرى فيينها … كيخمم ويخمم
فقط خطوة خطاتها جيهتو مقربة منوو مسحاات هادشي كامل وخلاتو يزيد يقرب لييها بخطااوي جاارها لعندووو متملكها قدام الكل وشكون تسوق لهاد الكل!!
كيتبااادلو عنااق تمنااه الخااطر شحاال من عام وليلة من هنا تعرف واخا معرت شنو يوقف فطريقك ومعرت شنو تخسر رااه لي مكتب ليه مكاين لي يحيدو ليك
(69)
معادلة بمجهولين #SaFaeElidrissi
عنااقهم دام لدقائق موقفين الوقت بالنسبة ليه يبردو نار دوك العقود لي نا تشاوفوش فييها!!
خلاو رضوان أسر وأيسل كيشوووفو مفاهميين والو .. من غير رضوان جاو أفكار تأكيدهم قدامو داكشي لي عاودات لييه سولينا ومعلومات لي عندو على عمو خلااها تديرر ليه كن فرااس
قرب لييهم واقف كيشوف تا بعدو بخاطرهم على بعضياتهم كيشووفو فوجوه بعض بعينيهم كيتسااوراا تا نطق رضوان مقاطعهم ..
رضوان:واش كتعرفها
تلفت عندو عمو وفعينيه لمعة نطق ببحة ..
-سولينا مراتي !
قرب آسر وأيسل مفاهمين والو مشووكين ..
آسر:واش نتا بابات شوق
أيسل شاف فرضوان مصدومة..:بنت عمك
شاف فيها رضوان ورجع شاف فعمو ..
-يعني
جعفر:شوق !! مارتينا !! بنتي (تلفت عند سولينا موسع عينو نطق برجفة) راسيل! واش معاك بقات معاك؟
سولينا حركات راسها بالنفي ودموعها سايليين
-راسيل ماتت قت لها مارك
جعفر وسع عينيه وكمش وجهووو قلبو ضرب رجع بخطوات للوراء وجلس فالكرسي شاد على رااسو جلسات حداه سولينا وحطات يديها على كتفو كلهم مصدومين وكلا وصدمتووو فشكل بقا ساكتين كلها شاد قنت متكي على الحيط كيخمم وتسناو فشي حد يعطييهم الخباار
تا خرجات عندهم ممرضة غا قشعها رضوان مشا طاير عندها
رضوان:كيف بقاات
الممرضة:حالتها مستقرة ولكن خاصنا الدم ضرووري O+ ومبقاش عندنا فالمخزووون
وقف جعفر وسولينا كتشوووف فيه
جعفر:سير أرضوان للقصر شوف شي واحد من تم مضيعش الوقت (شاف فآسر وأيسل) ياه تا نتووما سيرو
رضوان:نشوفو غي شي واحد هنا
جعفر:انا غنقلب هنا نتا سير دغيا
حرك لييه رااسو ومشاا طاير معاه أسر وأيسل
وهو رجع شاف فسولينا لقاها كتشوف فيه بنظرات غرااب ودموع فعينيها.
كاينة مفاجئة غدا .. وغيكون تا تعوييض إن شااء الله مكرهتش نبقا غا نكتب ولكن والو فين الدماغ
(70)
معادلة بمجهولين #SaFaeElidrissi
مطولش فيها الشوفة ورجع شاف فالممرضة لي كانت راجعة لغرفة العمليات تا شدها من يديها ..
جعفر:بغيت نهضر مه الطبيب
الممرضة:ميمكنش أسيدي راه فعملية دابا
جعفر بحدة:يمكن! كلميه ليا ضروري باغي نسول على بنتي
شدات فيه سولينا
-تهدن هادشي مكيتحلش هاكا
شاف فيها بنظرات فشكل..
-انا عارف كيفاش نحل مشكل بنتي (رجع شاف فالممرضة ونطق بحال شي أسد مجروح قفزها) ديري لي قلت ليك وكلمي داك الطبيب لي يديه فلحم بنتي
تحركات الممرضة من حداه وهو هز تيليفونو ..
في مكان آخر بعد ربع ساعةة وصلو للقصر جمعوو الكاردز كامليين كيسولو على الفصييلة ديال شووق كتر من 50 واحد وتا واحد ملقاوها عندوو تعجبوو للزهر لي عندهم .. يلاه غيطلعو للشركة ديال جعفر تاهي وهو يعيط ليهم جعفر نييت صونا لرضوان .
جعفر :صافي غي رجعوو
رضوان:لقيتوه ؟
مجاوبووش وقطع هلاه يستغرب شاف فآسر
رضوان:صافي غنمشيو راه لقاوه يمكن
ركبو بتلاتة تاني راجعيين ربع ساعة ووصلوو للكيلينك لقاوهم جالسيين فين خلاوهم وهوما كيقربو شافهم جعفر حط يدو على كتف سولينا لي دموعها مجموعين حدا عينيها .. وبعد منها وقف مقابل مع رضوان
رضوان:أش قالو ليكم واش كملو العملية ؟
جعفر:اه كملوها
رضوان تبسم:وفين داوها دابا إيمتا غتفيق وإيمتا نقدرو ند
جعفر قاطعو:كملو العملية أرضوان!!
رضوان كمش وجهو وحرك راسو بأه:راني سمعتك
جعفر زاد قرب لييه وحط يديه على كتاف رضواان: ولكن شوق مقدراتش تستحمل (تنهد وطااحت دمعة من عييونو ونطق ببحة أكثر) معتقوهاش !
رضوان وسع عينيه ورجع خطوة اللور نتر يدين جعفر من فوق كتافو
-أش كتقول أعمي ياك كان وضعها مستقر علاش كتقول هاكا دابا
(71)
معادلة بمجهولين #SaFaeElidrissi
جعفر:كنقولك لي كاين أرضوان
رضوان غوت:ما كاااين والو من هادشي لي كتقووول
أسر ليه وشدو من كتفوو :شد فراسك أخويا
نتر يدو منو ومشا قاصد غرفة العمليات تا حبسوو جعفر
جعفر:وقف أولدي وقف
تلفت عندو رضوان ونطق ببحة
-علاش كتحبسني اذن موقع ليها والو ياك؟ علاش كدير هاكا كتفلا عليا ؟
جعفر عينيه تجمعو فيهم الدمووع شاف فيه وسكت . تا نطقات سولينا لي حالتها حالة كتبكي بحرقة
-مقدرووش يعتقوو بنتي مقدرووش
رضوان شاف فيها كيفاش كتبكي حط يدو على الحيط متسند علييه قلبووو ضرب بجهد عاد سراا معاه أش وااقع .. خرج الطبييب من ديك الغرفة كيشووق فيهم والعرق هابط من جبهتو حول نظرو نيشان لرضوان
د.:الضربة لي خدات فراسها قوية بزاف فاش تسنينا الدم لاحظنا مضاعفات كبيرة وتنفس ديالها انخاافض (شاف فجعفر) كلشي كاين فالملف دياالها
كيسمع كلشي ممتيقش كيحس بكلشي داز علييه بالزربة حل الصدفة اللولة ديال قاميجتو كيحس يضيق فالتنفس كيشووف فيهم كلها ودموعو فعيينو متحملش داك المنظر والكلام لي سمع دفع داك الطبيب ودخل بالزربة لغرفة العملياات لقاها مسطحة مغطينها كااملة والممرضات عند رااسها تبلوووكا فبلاصتو كيشوف فيها من بعييد كلهم تبعووه كيشوفو تاهما أسر وأيسل كيبكيييو ويتنخصوو كانت بحال الأخت الكبيرة لييهم خبر بحال هذا صدمهم ..
قرب ليها رضوان بخطوات مرتااجفين تا وقف عند راسها ويديه كيترعدوو بلاما يحس نتر داك الغطا من فوق وجهها وباان ليه وجهها ضربة زرقة فرااسها وملامحها هاادئين كيشووف فيها مكتحركش مكترمش وفكل شوفة كيشوووف وكيحقق كيدخل لعقلوو موتها كيدخلها لعقلووو هو رااافض تماما .. تجمعووو فعينيه الدمووع ويدييه بدااو كيترعدووو بشكل ملحووووظ وهما كيشووفو فيه كيترعد بديك الطريقة لي كتبكي القلب فلحظة تسمعااات زدااف طااح على طوولتووو مغيّب
قربوو ليه مخلووعين هزو أسر من راسو كيفيق فيييه.. الجبل طوييل وعاالي ولكن الى مشات تا جاتو الدقة الصحييحة كتبقا تقوول غي كان داك الجبل طويل وعالي!!دابا مبقااش وهادشي لي وقع مع رضوان كان مهرس وملي لقا نصفو التاني بدا كيتجع الجرح ديالو بالشوية بالشوية نهار عرفها مااتت طرا فيه كتر من هاكا دخل فصدمة لأعواام وعلى يدها تشافى على يديها وبدا نسى اش وقع لييه ولكن باش يشوفها ميتة حداه مكتحركش مقدرش يصبررر
..
كي ندير نشف دمووعي دابا 😩😩😩
(72)
معادلة بمجهولين #SaFae_El_idrissi
وهو ماشي قوي يتحمل خبر موتها زوج مراات ماشي قوي يصبر راسو على فراقها لزوج مراات .. مهما كان قوي راه ماشي لدرجة يصبر على داك الإحسااس لي كيحفر قلبو وعقلوو مكيقدش يستوعب توقع ليها شي حاجة ولكن دابا جاه خبار موتها لا وشافها ممدة حدااه مكتحركش منظر لي أتر عليه بزاف لدرجة مقدرش يتحكم فرااسو وطااح مغمى عليه ..
كيحل عينيه بتقاالة متقلة راسو كيطنطن وكيسمع تصفييرة فودنوو كيحل عينيه ويسدهم على الصقف دور راسو لليسر كيشوف راسو فبيتو .. بقا كيشوف تا تحطات يد على كتفو اليمين دور راسو بسرعة كيشوف فعمو واقف وكيشوف فيه بحزن .. ملامحوو الحزينة خلاتو يتفكر كل ما وقع الشي لي خلاه يبرك بسرعة فائقة تا شد على راسو وعمو زاد مقرب ليه حاط يديه على كتافو باش ميوقفش
جعفر:رتاح مزيان عاد نوض الباارح راك طاح لك طونسيوو وحفظك الله كان يقدر تجيك سكتة قلبية رتااح
رضوان متسوقش لكلامو كاع هز فيه راسو ونطق
-فين هي شوق
جعفر (زيّر ليه على كتافو) : غنمشيو دابا نحظروو للدفيين
عينيه بالدموع دغيا تغشااو وزيّر على فكو حابس دموعو مينزلووش زير على الفرااش بيديه وغمض عينو بعنف محس تا جروو عمو بجهد معنقوو كيضرب ليه على ظهرو ويطبطب بجهد
جعفر :صبر صبر تا يفرجها مولاما صبر أولد خوويا
بعد عليه رضوان وعينيه ودوز يدو على وجهوو بزربة كيمسح ويعااود .. مخنوق كيحس بصدروو سخوون عليه احساس مكيقدرش يتوصف بالكلمات .. بقا كيمسح على وجهوو بجهد كيحاول بديك الطريقة يكبح دمووعو .. تا تحطات يد جعفر لتاني مرة على كتافو ..
جعفر:غير بكي وخوي لي فالقلب ماشي مشكيل الراجل يبكي على الجرح الغارق
هز فيه عينيه بنظرة مكسوورة وصوت بااح ..
-بكييت عليها الدم شهور وليالي ومزال نبكي ولكن واش انا درت شي حاجة لي يطرا فيا هادشي كامل انا مدرت والو من أني غير بغييتها…..

معادلة بمجهولين #SaFae_El_idrissi
-انا بغيتها بزااف يمكن هادشي علاش كيوقع ليا هاكا (خفض من نبرة صوتو مخنوق) يمكن كان خاص نبغيها غا شوية (حط يدو لي كترعد على قلبو) باش هاد القلب يصبر لهاد العدااب دابا راه كنحس بقلبي شاعلة فييه العافية ودموع فعيني كيحرقووني
جعفر نتجمعو الدمووع فعينيه مسحهم وشاف فييه ..
-بحالي بحال تا انا بكيت على عائلتي كاملة على بناتي ونهار لقيت وحدة منهم!! (بلع ريقو بصعوبة مزيّر على يديه) نوض دابا خاصنا نمشيو
جرو من يدو حتى نااض.. لقاه حاط ليه تم قاميجة كحلة وسروال توب كحل وسباط.. خرج جعفر وخلاه كيلبس بوحدوو كيلبس بتقالة ما باغيش يكمل حيت عارف راسو فين غيمشي من بعد !! غيمشي يدفن قلبوو تحت الطرااب كيلبس وكيدعي فخاطرو يكون كلشي كدوب غي كيتخيل وميتعدبش بحال هاكا الحزن مستحوذ على جسمووو كامل عينيه وجهوو وبالأخص قلبو لي كيف قال شاعلة فيه العافية
وهو كيسد صدايف قميجتو ويديه كيترعدو بداا كيشوف فداك الفراش ويتفكر أش دوز فيه معاها كيفاش كان كل يوم كيعتارف ليها يأكد على مدر حبو ليها وهي كذلك كيفاش كانت كدوز يديها على صدرو وتخليه يطير معاها لأبعد مكان ناسيين كلشي ولكن دابا صدمهم الوااقع .. جسمو من الفوق بدا كيتهززز بجهد وتنخصيصة طالعة معاه كيشهق حتىى غوووت على حر جهووو وبدا كيشقلب داكشي لي قدامو ويهرس كيغوت على حر جهدوو ويقووول لا بصوووت بااح غلييض ومجرووح جعفر كان حدا الباب حط يدو على رااسو متأسف لأبعد حد دفع الباب ودخل كيشووف فكلشي مليوح وهو باقي لي لقاها قدامو يهرسها آسر وأيسل سمعو الغوات تاهما طلعوو خلاص هدو دموعهم منشفووش الليل كامل وزادو دابا فاش شافو رضوان هاكاك كان ديما داك الشخص لي كيضحك وهادئ كلو همو شوق لي كيبغي من الصغر كان صادق فحبوو وكيبغيها كتر من راااسو باش يتقبل بحال هاد الخبر صعيب عليه الحاال..
قربو ليه جعفر وآسر حاولو يشدووه ووالو بعدو منو تا زقف على خاطرو وجلس على ركابيه حاني راسو ..
قرب ليه جعفر بهدوء حط يدو على كتفو
جعفر:نوض أولدي خاصنا نمشيو دابا يلاه
وجرو من يدز حتى نااض مسح على وجهو كيتمشى حدااهم ما بقى نطق بحتى كلمة غير كيتمشى بخطوات تقال تا طلعوو للوطو لي كانت كبيرة دخل هو اللول معاه أسر وأيسل عاد تبعهم جعفر مع سولينا

معادلة بمجهولين #SaFae_El_idrissi
طلع جعفر القدام هو لي سايق وحداه سولينا ..
بقاو غادين مدة حتى وقفوو فواحد الخلااا غي وقف جعفر طوموبيل وهمت يهزو راسهم كيطلو يشوفو راسهم فين ..
آسر كيطل:علاش وقفنا هنا
قبل ميجاوبو جعفر حسوو بالبرد كيدخل من الشرااجم مجهد .. وهما يشوفو طيارة صغيرة وخاصة وقفات بعييدة عليهم .. رضوان غي كيشوف مفيه لي يهضر كيتسنى يسمع اش واقع
جعفر:هبطو غنمشيو للمغرب
رضوان شاف فيه ونطق بتقالة
-وشوق؟
جعفر حل الباب هابط ونطق بالزربة:شوق غتكون وصلات دابا ميمكنش تببقا هنا
رضوان:علاش سيفطتيها بوحدها
قرب ليه جعفر وحل الباب
-هبط أولد خويا نسيفطك معاها تلاح ليا من الفوق
هبط رضوان كيشوف فيه ويشووف فالطيارة نطق فوق خاطروو كيشوف لعمو فعينيه
-كتهضر مبرد ما هزيتيش دقة موتها ولا غلبات عليك الصدمة
حط يدو على كتف رضوان ونطق وهو كيشووف فالطيارة ويحرك يدوو كيدور عينو مكيشوفش فرضوان ..
-الى نتى بكيتي 5 سنين أنا راه كتر من 20 عاام وأنا كنبكي ونتحصر زيد أولدي كيتي واحد لي عالم بيها
طول فيه رضوان الشوفة وزاد غادين مقربيين للطيارة ورجعفر شاد فسولينا لي غي ساكتة ومرة مرة كيتلفت يشوف ورااه لا تكون شي حاجة خرجات ليه من الجنب .. طلعو كل واحد شد بلاصتو وقلعات الطيارة شادة وجهتها للمغرب ..

معادلة بمجهولين #SaFae_El_idrissi
بقااو 4 ساعات هاكاك دازت سوايع سامطة كلها كيطل ولا نعس الكانة دالهضرة معندهمش .. تحطات الطيارة ف الأراضي المغربية بلادهم من غير سولينا ماشي يلادها بلاد مول القلب ..
نزلو لقاو طوموبيل بالشيفوور كتسنااهم جعفر موجد كلشي طلعوو وباقي ساكتيين ديك الطوموبيل كانت كبيرة وعائلية فيها خويميات رد جعفر الخاميات وشاف فيهم
جعفر:نعسو ورتاحو طريق مزال طويلة
رضوان:خليتيها ضرب هاد الطريق بووحدها!! مقطوعة من شجرة ؟
جعفر شاف فيه مطول وتنهد تنهيدة من الأعماق ملقا باش يجاوبو رجع راسو اللور وغمض عينيه ..
بقااو ساعتيين فالطريق حتى وصلوو غي حسو بالطوموبييل وقفات وهما يتقادو باغين يهبطوو وجعفر عينيه على رضوان شافو يلاه غيهبط وهو ينطق
جعفر:أنا عمك فمقام باك والأب كيدير لي فمصلاحة ولادو
رضوان شاف فيه متسوقش لكلامو ومفيه ميهضر نزلوو وهوما يلقاو راسهم داخل واحد الفيلا جات حدا البحر كبيرة موضيغن والكاردز واقفين فكل قنت .. هبط كلهم كيشوفو ويدورو عينيهم ..
رضوان:دابا لاش جينا هنا (زيّر على فكو كينطق بزز) بلاما تقول ليا دفنوها مغندوزهااش
قرب ليه وطبطب ليه على ظهرو
-وليتي كتعصب بزاف تبع لي قال عمك
رضوان كيحس بصظرو سخن وطلع لو الدم من برودية عموو تحكم فرااسو وزاد ..
قربات أيسل من جعفر ونطقات خارجة عن صمتها لي دام شحال
-واش غنبقاو هنا
آسر شد فيها:نكملو وغنرجعوو
جعفر شد فسولينا جارها وهي مخشية فيه كيشوف فرضوان لي سبقو تلفت عندهم ونطق
-هذي هي الدار لي غنكملو فيها ومعندنا فين نرجعوو
كمل طريقو وخلاهم كيشووفو مفاهميين والو شافو تا عياو رمشوو وزادو تابعينو
رضوان حل الباب ودخل

معادلة بمجهولين #SaFae_El_idrissi
دخل كيدور راسو فالدار تا سمع جعفر كيهضر معاه
جعفر:بيتك على يدك ليمن دخل رتاح
مشافش فييه وكمل طريقو حل الباب ومع لمح شنو قداامو حس بحال الى تحلوو قدامو بيبان الجنة قلبوو تهزز معرف شنو يدير بقا وااقف فبلاااصتو متحركش ممتيقش عينو أش كتشوووف ..
ممدلة فالسرير متكية على جنبهاا مغمضة عينيها والشعر هابط على عينيها مدرق الضربة لي فرااسها بقا واقف غي كيشووف تبلوووكا دماغو خدااام وعينيه عليها
جعفر كيشوف فيه من بعيد كيفاش بقا واقف تلفت عند سولينا تبسم ليها وردات ليه التبسيمة رغم عينيها عامرين حزن حيت خسراات واحد من ولادها لكن على الأقل بقات ليها البكر ونجااات وحتى الراجل لي بغات معاها بزاف ديال الحوايج حلو كيفما شحال من جرح باقي متسد .. جعفر كيشووف فيها مطوول واخا تفارقو لوقت طويل ولكن باقي كيقد يقرا ملامحها كيف قبل ويفهمها عارف إحساس تفقد شي حد داكشي لاش مسايس معاها وملي لعب لعبتو وخطط مقدرش يخبي عليها وهي فديك الحال مبغاش يكمل عليها ..
تلفت عند آسر وأيسل لي كيدورو عينيهم فقنات الفيلا
جعفر:أدوك الحلاقم سيرو شوفو رضوان مالو
شافو فييه مفاهمين والو
آسر:مالو ؟
جعفر نعت فالبيت:سيرو شوفو بعينيكم
آسر جر أيسل ومشاو جيهت البيت كيبان ليهم رضوان واقف تم مبلوكي
أسر نعزو من ظهرو
-رضوان مالك
مكيجاااوبش
أيسل عاودات نغزاتو:مالك أرضوان ..
رضوان كان ساااهي كيشووف فشوق كيحقق فيها من كلشي ليها وحاضي مع صدرها لي كيطلع وينزل كتنفس ببطئ رجع فيه النفس وضحكتو رجعات وجهو تبهج فلحظة نساا كلشي وبقا حاضي معاها مبغاش يتزعز ..
آسر غوت ليه حدا ودنو:رضوااان
عاد وعى على راسو تلفت عندو ببطئ وهو كيتبسم قبل مينطقوو لمحووها حتى هما متكية تم شهقااات أيسل بجهد وحطات يديها على فمها ودمعة فعينيها وآسر كيشووف فشوق محيدش عينيه مكيرمش تا عينيه غرغرووو شوية تلاحو على بعضيااتهم معانقيين فرحاانين ومقاداهم فرحة رضوان كيشووف فيهم كيفاش فرحانين كيحمد الله حاط يدو على صدرو قلبو كيضرب بقوة تنفس بجهد وتلفت عندها

معادلة بمجهولين #SaFae_El_idrissi
تلفت عندها وقرب لييها تحنا عندها على ركابيه مقرب لراسها طبع قبلة طوييلة على جبينها وبعد عليها شدها من يديها بااسهم وكيدوز عليهم بيديه وكيحقق فوجهها بحالا غابت عليه عوااام .. وهو ساهي فيها سمع صوت عموو كيضحك
جعفر:ياك قلت ليك سمع كلام عمك
تلفت عندو رضوان كيشوف فيه بعد على شوق ووقف
رضوان:علاش درتي هادشي غا شرح ليا
جعفر جمع يديه عندو مربعهم ..
-كون مدرتش هادشي كانو غيتبعوو شوق فينما مشاات وغيقلبو على سولينا هذا أحسن حل لينا هنا غنكملو حياتنا ولا نقول غنبداو حياتنا من جديد (تبسم جنب) على الأقل ختابرت راجل بنتي وعرفتو كيبغيها وغيحطها فعينو
رضوان كيشووف فيه ديك الشوفة ديال واش منيتك
-قلبي كان غيسكت ونتا كتقوليا اختبار؟
جعفر:دابا هادشي زاد ولي كانت غتسكت ليك القلب هاهي حدااك تسناها واحد الساعة وتفيق
رضوان:شربتوها شي حاجة ؟
جعفر:غي باش متحسش بالتزعزيع ديال الطيارة (تبسم وحل يديه) وا زيد عنق عمك
رضوان شاف تا عيا تبسم تاهو وقرب ليه معنقوو كيطبطب ليه على ظهروو
خرجوو وخلاوه معاها تا بقا جالس عند رااسها كيتسناها تفيق نعاس غالب عليه وحالف ميغمض عينو تا تحل عينيها هي ويشووف دوك العيون الكوحل .. السالبين العقل

معادلة بمجهولين #SaFae_El_idrissi
ساعة دازت وهو مملش حس بالوقت دغيا داز وهو كيشوف فيها إحساس تخسر شي حاجة وتعاود تلقاها قليل فين كيحسو الواحد وهو معاها جربو زوج مراات .. كيشوف فيها بدات كتكمش ملامحها وتململ تبسم بحب
حلات عينيها بالشوية تحل عين وتسد عين كتشوف فيه قدامها كيتبسم تاهي تبسمات بخفة كتشوف فيه ونطقات ببحة كضحك
شوق:رجعت تاني
رضوان قرب ليها باس جبينها بحب وبعد:ممفاكش معاك
شوق:خليني غا نموت مرتاحة أناري
هز بحجباانو زعما لا وحط يدو على فمها بلطف باش تسكت تبسم جنب وبعد يدو محني كلو عندها باس شفاهها السفلي بعد بالشوية وطبع قبلة على فمها بالكااامل وبعد.. بقات كتشوف فيه وتبسيمتها واسعة تكات على ظهرها تأوهات بالشوية وهوو متبع معاها
رضوان:كتحسي بالحريق
شوق:شوية (دورات عينيها فالبيت) فين حنا
رضوان ضحك تا تسدو عينيه
-الى قلت ليك متيقيش
شوق:فين؟
-المغرب رجعنا
شوق وسعات عينيها الشوية
-كيفاش ؟ كيف درتو ليها
تبسم وجلس حداها فالسرير شاد فيديها
رضوان:رجعنا لهنا وخلينا ورانا كولشي هنا غنبداو كلشي (حط يدو على كرشها كيشوف فعينيها) غنولدو ولادنا هنا ونكملو ي بقا لينا فبلادنا
شافت فيديه لي فوق كرشها ورجعات شافت فيه
شوق:غتكون عرفتي بلي كنت حاملة
بعد عينيه عليها وحيد يدو من كرشها كيشوف قداامو طلع النفس وهبطها رجع شاف فيها وحرك راسو بأه
رضوان:كلشي بقا لهيه
شوق شداتو من يدو وزيرات عليه
-غتكون تقلقتي مني بزااف حيت خبيت عليك
رضوان حرك راسو بلا تلقائيا أمر الولد نسااه كان بالو كلو عندها مدام هي باقا معاه كلشي يخلفو الله
رضوان:نساي هادشي منهضرووش فلي يضرنا
شوق زادت مزيرة ليه على يديه قلبها كان كيضرب بقوة
-غنعوضك على كلشي (تبسمات) غنولد ليك بزاف ديال الولاد
رضوان ضحك وهز يديها باسها
-الله يخلف على المعطي
عضات على فمها كضحك وكتشوف فحجرو بجرأة
-توحشتوو

معادلة بمجهولين #SaFae_El_idrissi
ضحك كيشووف فيها كيفاش عاضة على فمها وكتشووف
-ملي تصحي نلعبو ماتشات عندي مع الهجووم (غمزها كيضحك)
كبغي يطنز عليها وهي كتاار منو
-انا معنديش مع الدفاع ومكنعرفش نحبس غا ماركي
رضوان ضحك من قلبو
-نضتي جااعرة
وهما كيهضرو فواضيعهم المنحرفة تحل الباب ودخلوو كاملين سولينا تلاحت حدا بنتها تبوس وتعنق وجعفر قرب ليها باس على راسها ووقف كيشوف فيها البرااهش تلاحو عليها كي الزلط يعنقو فيها ورضوان حاضي معاهم فين كيقيسو وكيلوح ملاحظاتو
كيشوف فأسر : بالشوية عليها أصاحبي راه باقا مقصحة
أسر:أخويا نتا فاش كنتي معاها يعلم الله فين قستيها تحاسبنا معاك؟
رضوان خرج فيه وعينيه وتم قااصدو وهو يشد جعفر
جعفر:غادير فيه عقلك
رضوان:مكيحتارمنيش
جعفر شاف فأسر:جمع راسك
أسر متسوقش ورجع كيشوف فشوق
آسر:وا فاتك فيييلم
أيسل كضحك:من إخراج سينيوور جعفر
شوق:تنوعييير !! ديالاش هاد الفيل
أيسل:كنتي نتي البطلة الضائعة ورضوان البطل العاشق والتائه ههه بكا الحجر ولكن باك راه بزاف لعبها بينا كاملين
شوق كتشووف فيهم مفاهمة والو
شوق:با؟
أيسل بلعات ريقها وبدات كدور عينيها بعدات عليه أسل خنزر فيها وبعد تاهو شوق باقا كدور عينيها شافت فسولينا لي حداها وكتبسم بلطف ..
شوق:مالكم
رضوان يلاه بغا ينطق وهو يحبسو جعفر
جعفر:شي حوايج معرفتيهمش ونتي كتحلي هاد المعادلة معرفتيش شكون المجهول التاني لقيتي الأم ديالك ختك ماتت ولكن باك ؟؟ (قرب لجيهتها) أنا باقي معاك

معادلة بمجهولين #SaFae_El_idrissi
شوق وسعت عينيها وتلفتات كتشووف فسولينا لتاني مرة وهي كتبسم ليها وكدوز يديها على شعرها ..
سولينا:باباك كان حداك
شوق بلعت ريقها وهزات راسها فرضوان لي كيهز ليها براسو زعما لي كتسمعيه هو لي كاين يلاه بغات تنطق وهي تسبقها سولينا شاداها من يديها بزوج كتهضر بالإيطالية عرفات شخصية شوق وخافت لا تعاتب جعفر ..
سولينا:تا واحد فينا ما كان عندو يد فهادشي الفراق ديالنا جا بسبابهم هما لي فرقونا وشتتو عائلتنا (شافت فجعفر) باباك أكثر واحد تعذب فينا كامليين حنا تلاقينا فوقت متأخر وقت العتاب معدناش متخسروش راسنا لتاني مرة بسبب الماضي
شوق منطقات بتا كلمة حدها بعدات على سولينا وبغات تنووض قرب ليها رضوان وشدها من يديها غي وقفات بعدات منو تاهو ومشات جيهة جعفر لي عينيه فيهم لمعة ديال الدموع غي يرمش يهبطوو قربات ليه تا وقفاات قداتمو كتشوف فعينيه وهو كيشووف فيها القصة ديالو متسناش لي يعاودها ليها هو أول واحد عاود ليها لي داز عليه وكيفاش فرقوه على عائلتو كون كانت عاقلة على لي طرا ليها فالصغر اكيد كانت غترعو باها ولكن كان لقصتهم رأي آخر.. بقات كتشوف فيه لمدة وكلشي على أعصابو كيتسنى ردة فعلها كتبقى شوق شخصية غامضة وصعيب يعرفو شنو ردة فعلها .. عمّ الصمت فقط الأعين كتحرك وبيناتهم بزوج حاجز صغيير كيشوفو فبعضياتهم أب وبنتوو تغربوو على بعض تجمعو لسنين مكيعرفوش بعض
وبحركة غير متوقعة نها تلاحت عليييه معنقاااه ومزيرة علييه خاشية رااسها فصدروو .. غمض عينيه تا هبطو دموعو وزيرها عندو هو كذلك حتى بدات كتهز دمووعها بلاما تحس هبطو وبدات كتشهق تصرفها فديك اللحظة كان غير متوقع تصرفات بحال شي بنت صغيرة حنيينة وأحاسيسها رهيفة
تا واحد فيهم مقدر يصبر كلهم دموعهم ولاو فطرف عينهم مشهد مؤثر وبزااف ..
بعدات عليه وهو شد وجهها بيديه كيمسح دمووعها وكيدوز على شعرها وهي كتشووف فيه رجعات حطات راسها على صدروو ونطقات بصوت مبحبح ومغنغن
-بابا
خلات قلبو يتهز من بلاصتو من ديك الكلمة ودموعو يزيدو يهبطوو باس على راسها ونطق بلهفة وحنان
-بنتي ضو عيني

معادلة بمجهولين #SaFae_El_idrissi
بعد 4 سنوات
فواحد الحي راقي وعامر بالناس فنفس الوقت كان واحد الكلينيك باقي فالسنوات الأول ديالوو ولكن هادشي ممنش انو يولي من الأحسن المستشفيات فالمدينة ومعرووف الناس من كل المدن كيجيو ليه خصوصا على قبل جراحة القلب والشرايين وهذا بفضل الطبيب المتمكن لي فييه “”مستشفى الشَّوْق””
وقفات الأوطو حدا الكلينيك وهبطات بكامل أناقتها كريشتها منفوخة شوية بارزة فشهرها الرابع ملامحها متخيروش بزااف من غير أنها غلاضت ومعالمها التنثوية برزو مع الحمالة والولادة .. حلات الباب اللوراني ونزلات بنت صغيرة ذات التلات سنوات دايرة ليها كريينات جاات كتشبه لرضواان غي هو صاافي .. أصلن كيقولوها فاش الراجل كيكون كيموت على مرتو تيخرج الولد ولا البنت الأولى فوطوكوبي ديالو
شداتها من يديها وهي متحمسة وفرحانة نطقات بغنج بصوتها الصغير
غفران:مامي واس دابا غنعلفوو واش غتكون عندي ختي ولا خويا
حنات شوق راسها عندها تبسمات وحركات راسها بآه
-اه نتي ششنو بغيتي
غفران:صلاااحة بغيت زوج سولت بابا قاليا بحال بحال (هزات كتافها) غي يكون بصحيحتو
ضحكات شوق تا تسدو عينيها وكملو طريقهم داخلين ولي شافهم تيسلم على شوق ويبوس غفران ولي عرف شوق مرت صاحب الكلينيك تيعرف علاش سميتو مستشفى الشوق ..

معادلة بمجهولين #SaFae_El_idrissi
طلعو للطاج اللخر فالأسانسوغ ودخلو للمكتب ديالو لي كان مقنت .. حلات شوق الباب ولقات جالس فالكرسي بطابليتو البيضة ومنزل عينو على الوراق خدام غي سمع الباب تحل هز راسو تبيسمتوو البشوشة متغير فيها والو ناض مجا فين يقرب تا تلاحت عليه غفران كتعنق فييه هزها كيهر فيها وهي ميتة بالضحك المفششة ديال بااها هو الحياة ديالها تمموت عليه
شوق دلات شفايفها دايرة راسها مقلقة
-صافي أنا مبقيتيش تسلم عليا
رضوان كيضحك عليها حط غفران بالشوية ومشا قاصدها
رضوان:الهرمونات لعبو بييك
شوق:لا لا مبقيتيش كتديها فيا
رضوان:أأااانا؟؟
حطات يديها على صدرو كتحكها وحركات راه بآه
رضوان زاد مقرب ليها حاط يدو على كتافها
-تي رااك القلب والمعدة وكلشي كينديير نساك تا دقيقة
تبسمااات ليه برضى ونيمات عينيها وهو كتر منها غمض عينو بالشوية وقرب ليها حط فمو على فمها قبلها بقوة تا تسمع صوت قبلتهم فأرجاء المكتب .. غفران واقفة عند رجليهم كتفرنس غي باسها دات كتسفق بيديها
غفران:ياااي
بعدو على بعضياتهم كيضحكوو تا تحل الباب ودخلوو مدرميين كلهم .. آسر وأيسل كل واحد فيهم شاد وليد بقااو تا ولدو التوام كيف بغات أيسل .. وتابعهم جعفر شاد فسولينا .. نطق جعفر كيتبسم مشا عند غفران هزها كيضحك معاها
جعفر:متعطلناش بعدا
رضوان:لا هذا هو الوقت
حط رضوان يدو ورا ظهر شوق وتحركوو دخلو لواحد الغرفة ديال الفحص دخلوو معاها كلهم ودارو للطبيبة منين دوز شد رضوان فيد شوق كيشوف فعينيها
دارت ليها الطبيبة سائل فكرشها ودارت الجهااز وكلهم عينيهم فالتلفازة كيسمعو نبض القلب ديالو…

معادلة بمجهولين #SaFae_El_idrissi
تا نطقات الطبيبة وهي كتبسم شافت فرضوان وفشوق مسحات ليها كرشها ونطقات..
الطبيبة:مبروك عندكم وليد
كلهم نقزوو بالفرحة ورضوان تحنى عندهااا باسها من راسها الفرحة معمرة وجههم .. وغفران تعلقات تا جلسات حدا شوق وتحنات على كرشها باستها غطييير بالفرحة
غفران:غيوليي عندي خوووويا أنبقا نلعب بييه
شاف فيها آسر كيضحك خربق ليها شعرها
أيسل:غتلعبي معاه زعماا
غفران خنزرات بملامحها الطفولية
-بعد مني مكتخلينيش نلعب بعهد وفهد نتا مسموم ولكن دابا صافي غيولي عندي خويا نلعب بيه ديما
جعفر كيضحك عليها قرب لبنتوو وباس ليها على راسها
-ولي العهد جاي فالطريق
رضوان تبسم كيشوف فغفران
-ها فخامة الأميرة
أيسل قربات لشوق
-مبرووك أختي (شافت فرضوان) يتربى فعزكم
كلهم كانو فرحانين بيها وكل واحد كيبارك بطريقتووو خرجوو من الكلينيك ورجعوو مشاو هاد المرة للفيلا ديال رضوان كانت قريبة من تم تجمعو عندوو وداروو احتفال عصري خفييف مشروبات وحلويات فرحانين بالمولود الجديد كيف قال جعفر ولي العهد أول ذكر عند رضوان ..
كملوو الإحتفالات ديالهم وكل واحد قصد دارو أيسل وأسر ساكنين فمدينة آخرى جعفر عاون كل واحد فيهم تا دارو خدمة وعلاش يوليو كيفما عاون ولد خوه وراجل بنتوو عاون آسر لي كيعتابرو ولدو تا دار شركة صغير وزيروو مزيان تا خدم مزيان بلا زيغان وستاقر هو وأيسل وولدو وليداتهم .. وجعفر بقا فالفيلا الاولى لي شرا هو وحب حياتو سولينا
الحفلة كملات والجوقة تفرتكات وغفران حتا هي نعسات وشوق من مشات للبيت خلات رضوان يدوش وهي ما نعساتش وعليه عسات الهرمونات ديالها جاوها عليه فهاد الحمل .. وعاد ولات فيها واحد الجهة حنينة وكل حاجة زوينة فيها حيات علاش لا وأ حاجة كان باغيها الخاطر جاات تال عندها وحياتها ستقرات وولات أم والأم هي نبع الحنان..
خرج رضوان من الدوش ديالو كيشوف فيها لابسة شوميز أحمر قاااتم مشبك من الصدر وجالسة كتسناه تبسم تاهو ولا حافظها
رضوان:زيين الصافي كاين شي ما نقضييو؟
شوق دوزات لسانها على فمها كتشوف جيهة الفووطة تكات فالفرااش مركزة الشوفة ضحكاات ضحيكة خاترة ونطقات
-مبغيتكش بغيت المعطي
ضحك تاهو بنفس الطرييقة وقال
-موحشيينك حنا
يلاته غيزيد يقرب عندها حاط يدو على الفوطة غيهبطها وهو يرجع يشدها بالزربة فاش سمع الباب تحل تلفت بسرعة كتبان ليه غفران داخلة كتحك عينيها
غفران كتفوه:بغيت نعس معاكوووم
شوق متحركاتش من بلاصتها كتشوف فرضواان تاهو مقال والو تا تلاحت غفران حداهم تنهد تاعيا مشا لبس حوايجو ورجع لقا غفران ترخات نعسات وشوق مبلقة عينيها تكا وتلفت عند شوق نطق بحزن
رضوان :زربنا مكانش علينا نولدو دابا
شوق زيرات على فمها مفقوصة
-بااز مبقيتيش باغي ربعة؟؟
رضوان تنهد:أش نديرو الصبر
زادت فقصتها وعطاتو بضهرها كتنكر
#النها______ية 🤍
خليو ليا شي كلمة فحق القصة وفحق الكاتبة 🌸

اترك تعليقا

  1. قصة رائعة جدا بكيت فهاد القصة كتر مضحكت فيها. اقدم لك كل الاحترام والتقدير على كتابتك الرائعة واتمنا لك التوفيق في مسيرتك 🌹🌹