Skip links

قصة : لن أهزم امام قدري 3

 2,630 عدد مشاهداات

👑👑لن أنهزم امام قدري👑👑
الفصل الثاني :
❤ إحياء قلبي …بنبض الحب ❤
بقلم 🖋حياة جوري 🖋
البارت51::
بعد ساعة … خرجات ماريا من المول هازة زوج ساشيات فإيديها زادت عندو حلات الباب وركباات
ماريا: تعطلت عليك ..
فخر الدين: ماشي موشكيل .. خديتي لي بغيتي ؟
ماريا: ااه … ( شافت فيه) واخا ديني لدار عيت ..
فخر الدين: ( بقلق) اش دارك ؟؟
ماريا:غير راسي وبغيت نرتاح شوية …
فخر الدين: راحتك هيا لولة
ديمارا لوطو وتحركو
ماريا: الا كان عند شي غراض غير حطني فدار وسير ماشي موشكيل
فخر الدين: خاصني نمشي لخدمة .. ( بإهتمام) ولاكن ماشي موشكيل منخليكش بوحدك
ماريا:( شافت فيه) لا اسير انا غادي نعس ايفوتني الحال .. غير قدي اغراضك حتى تسالي
فخر الدين( خطف نظرة بقلق) متأكدة …مامزيركش راسك ؟؟
ماريا: ( بقات كتشوف فيه لثواني ونطقات ) لاا انعس انولي بخير …. متخافش
فخر الدين: واخاا …
بعد دقائق وصل لعمارة فين ساكن بقا ملح عليها حتى وصلها حتى لشقة ديالوو وحل ليها الباب
فخر الدين: يلاه دخلي .. وشوفي شربي دوى راس ونعسي الا كان مزيرك راسك بزاف باش يفوتك ..
ماريا (دخلات ووقفات كتشوف فيه ..) واخاا .. وفاش تقرب تجي عيط ليا
فخر الدين: واخا كوني هانية … يلاه سيري رتاحي مع راسك انا غادي .. ( وقف حدا الباب كيشوف فيها)ردي البال لراسك
ماريا( هازة ساشيات فإيديها وكتشوف فيه) واخا وحتى نتاا …
خرج وسد الباب وراه وخلاها كتشوف فيه حسات بشي حاجة بداخلهاا كان من ملامحو وشوفاتو ليها ظاهر الخوف عليها … حسات بإحساس فشكل حيت نادرا فاش شخص كيهتم بيها وكيراعي ليها … بتاسمات شبه إبتسامة وزادت داخلة لبيت

👑👑لن أنهزم امام قدري👑👑
الفصل الثاني :
❤ إحياء قلبي …بنبض الحب ❤
بقلم 🖋حياة جوري 🖋
البارت52::
مع 10ليلا … تيلي ديال ماريا كيصوني هزاتو ولقات فخر .. ربطات الخط
ماريا: الوو
فخر الدين: هاني جاي .. تعطلت عليك بزاف..
ماريا: نن ماشي موشكيل خود راحتك
فخر الدين: واخا انا شوية نكون عندك .مع يلاه ساليت الخدمة
ماريا: واخاا تجيب معاك شي تقدية .. ثلاجة ملقيت فيها والوو
فخر الدين: اوووه نسييت … خليت ليك ثلاجة خاوية ياكما جاك جوع بزاف ..
ماريا: شوية ..
فخر الدين: صافي انتقدا داكشي لي خاص .. بغيتي شي حاجة لعشاا ؟؟
ماريا: لي جبتي
فخر الدين: واخاا يلاه بسلامة ..
ماريا: فاش توصل عيط لياا واخاا
فخر الدين: واخا … تهلاي فراسك
قطع ….
مع 12تقريباا …
صونا تيلي ديال ماريا وعلمها بلي راه وصل وهوا طلع فسانسور … بعد ثواني حل الباب بساروت ودخل كيشوف ظلام دامس …
تم داخل وكيعيط على ماريا حتى وصل لصالا وهوا كيتمشى وصط الظلام وقف كيشوف ضوء خفيف شاعل كيبين وجه مارياا وهيا واقفة كتشوف فيه بثبات …. شعل ضوء وضهرات ملامح دهشة وصدمة على وجهووو ….

👑👑لن أنهزم امام قدري👑👑
الفصل الثاني :
❤ إحياء قلبي …بنبض الحب ❤
بقلم 🖋حياة جوري 🖋
البارت53:::
واقفة كتشوف فيه وفإيديها حلوى كلاسي مكتوب عليها إسمو وفوقها شمعة مضوية .. بتاسمات إبتسامة عريضة .ونطقات بصوت كلو أنوثة
ماريا: عيد ميلااد سعيييد …..
فخر الدين وقف مبلووكي كيشوف فيهاا … وكيتأكد بلي راه مكيحلمش
فخر الدين: ليوم عيد ميلادي؟!!
ماريا: اااه
تاجهات عندو بخطوات تابتة حتى وصلات قودامو وعينيها فعينيه …
ماريا: كل عام ونتا بألف خير ..
طلعات ليه الحلوى و قرباتها ليه
ماريا: ( بإبتسامة عريضة) طفي الشمعة …
بقا كيشوف فيهاا بنضرات فرح دهشة صدمة .. كلشي مخلط عليه .. وحتى كلمة مقدر يخرجهاا خصوصا انها مبتاسمة ليه شيء لي خربقوو و جمالها بثوب أسود كانت كتبان كيوت .. عاد المفاجئة لي متوقعهاش نهائياا … زاد كمل لي بيه
ماريا:( كتشوف فعنيه) فخرر …طفي شمعة
فخر الدين حس براسو وبسهوتو فيها .. وقرب طفا شمعة بخفة .. بتاسمات ليه وزادت غادة لطابل حطات الحلوى
ماريا(دارت شافت فيه) زيد …
تم غادي عندها بخطوات تابثة وكيشوف فيها من لور وهيا واقفة كتقطع فالحلوى وكتحط فالطبسيل …حط إيديه على كتفها العاري
فخر الدين:مارياا …
دارت عندو مقابلة معاه وكتشوف فعينيه بتساؤل
ماريا : نعام؟؟
بدون سابق إنذار شد إيديها بزوج وجرها عندو حتى تردخات مع صدرو .. دور إيديه على كتافها معنقهاا و نزل راسوو لعنقهاا كيشم ريحتهاا شيء لي خلاه يغمض عينيه ويتنهد ويزيد يضمها لصدروو كثرر حتى تلاسقات معاه كلياا
… كانت صدمة قوية على ماريا حاطة وجها على صدرو ولاكن إيديها مقدراتش تحطها على ضهروو مترددة … بداو دقات قلبها فتسارع ..لما حسات بحضن دافئ ضامهاا ليه … لأنها إشتاقت لحضن أبويها شتاقت لحضن لي يمدها بالحنان والقوة .. يصبرها وينسيها ألامها … يخفف عليها حزنها لاكن ملقاتش لما كانت طفلة 10سنوات
غمضات عينيها مرخية وطلعات نفس حارة ممزوجة بريحتوو وبداو إيديها كيقربو لضهرو بشكل تدريجي حتى تحطو عليه … وركات بأنملها عليه وزادت تخشات فحضنو بدون متحس.. كانت باغا تستمد الراحة والحنان لنفسها المحرومة …ومن جهة قلبها كان باغي قربو ليهاا … ومقدراتش تحبسوو ….

👑👑لن أنهزم امام قدري👑👑
الفصل الثاني :
❤ إحياء قلبي …بنبض الحب ❤
بقلم 🖋حياة جوري 🖋
البارت54::
بعد ثواني من عناقهم .. وعات براسها وهيا تبدا تبعد عليه تدريجيا .. وحتى هوا نفس شيء حتى اجسادهم تفرفات وبخجلها رجعات بخطوات لور بدون متشوف فيه يلاه بغات تمشي حتى سمعاتوو نطق بإسمها شيء لي خلاها توقف
فخر الدين: ماريا..
دارت شافت فيه ؟؟
فخر الدين: شكرااا …
ماريا:(بتاسمات) بصحتك ….
زادت متاجهة لبيت نعاس وهوا كلس كيشوف فالحلوى والعصير لي محطوطين ..حتى حس بيها وقفات قوداموو ومدات ليه بواطة صغيرة .. هز راسو وشاف فيها بنضرات متغيرين
ماريا: خود … كادو عيد ميلادك ..
وجه إيديه ليه وخداه من عندها حل البواطة ولقا سنسلة بقلب ومكتبوب عليها(Best Friend)
بقا كيشوف فيهاا بإعجاب وهز راسو شاف فيهاا بنضرات ممتنة
فخر الدين: شكراا ليك … هديتك عمرها اتفارقني .. حيدها من بواط ودارها فعنقو باغي يلبسها
ماريا: انلبسها ليك .
حرك ليها راسو بإيجاب ولبستها ليه
ماريا: بصحتك …
فخر الدين: ربي يخليك ( شير ليها تكلس) كلسي تاكلي الحلوى
قبلات وكلسات قبالتو واخا متوترة من لي طرا بيناتهم .. مد ليها الحلوى والعصير وبدات كتاكل بشوية وبكل شياكة وكل مرة تخطف نظرة منو تلقاه كيشوف فيهاا وممحيدش عينو عليها
فخر الدين: كيفاش عرفتي عيد ميلادي ليوم ؟؟
ماريا: شفتها فلاكارط ديالك بصدفة
فخر الدين: ليوم نيت ؟
ماريا:ااه …
فخر الدين شد السنسلة وشاف فيها بتمعن ونطق بصوت داخلي
فخر الدين: داكشي علاش مبغيتينيش ندخل معاك لمول …
تبسم انها هتمات بيه وعملات ليه مفاجئة عواض متجاهلها وكعما تسوق …فرح من قلبوو انها بينات ليه شوية من شخصيتها لي عرفها انها حنينة … واخاا مكتبيانهاش … عاد انها بدلاتو العناق ومحبساتوش واخا محسش براسوو حتى لقاها بين أحضانو …
وكان باغي يخمد نار لي داخلوو لهذا فضل يعنقهاا ويقربها ليه كشكر وإمتنان ليهاا على انو يخطأ بشي ردة فعل اخرى …وأثناء عناقهم حس بشعور داخلوو مختالف من جهتها شيء لي خربقوو وخلاه ميقدرش يحيد انضارو عليها حتى وترهاا… جمعات نوضة هربانة من نضراتوو و راجعة لبيت بعدما تمنات ليه ليلة سعيدة…

👑👑لن أنهزم امام قدري👑👑
الفصل الثاني :
❤ إحياء قلبي …بنبض الحب ❤
بقلم 🖋حياة جوري 🖋
البارت55:::
☀️☀️أصبحنا وأصبح الملك لله☀️☀️
حدا باب ماريا واقف فخر الدين… دق لمرة لولة ولامجيب لمرة تانية ونطق بإسمها ومسمع حتى حس بقا لثواني حتى عياا وحل الباب بشوية بدون ميدير الحس ..حتى بانت ليه متكية فوق ناموسية ناعسة كيبانو غير سيكانها الطوال والجذابين… جامعة رجل عندها وطالقة الخرى .. زاد داخل بخطوات خافتة وهوا كيزيد يقرب ليهاا كيظهر ليه وجها الجذاب … عاد سوميج القصيرة بيناتها أكثر وخلاتوو مبلوكي واقف جنبها كيطلعها وينزلها بعيونو الخوضر … كانت ناعسة كيف شي ملاك بثوب الوردي جسمها كان بلون برونز خفيف خلاه يتجنن بشوفتووو …. عاد صدرها لي كان بااين ومنفووخ وملامحها الهادئة والبريئة خلاتو يبدا يقرب أناملو لوجها متشوق باش يلامس رطوبتها ولاكن دغيا جمع إيديه روجعها عندو وغمض عينيه بزربة قبل ميزيد يغرق فيهاا وميتحكمش فراسوو وفدقات قلبوو لي فتساارع كبير … رجع بخطوات للوراء ودار متاجه لبلاكار حلو بشوية وهز منو حوايج وخرج بلاما يلمح حتى نظرة منها .. واخا كان متشوق يرجع يبقا يشوف فيهاا ويلامس جسدها الخالي من اية عيووب ووجها المبتهج والمضيء …واخاا غير نعاسة حمقاتوو وجذباتو بمعنى الكلمة …
من بعد نصف ساعة … كيصوني تيلي ديال ماريا باش يفيقها وقفاتو وناضت من الفراش متاجهة لدوش غسلات وجها وقدات حاجتها وخرجات حيدات سوميج ولبسات بيجامة بسروال طلقات شعرها ومشطاتو وخرجات من البيت كدور عينيها لي المكان .. حتى سمعاتو كيناديها من البالكون
فخر الدين: ماريا اجي ..
زادت غادة عندو ولمحات فطور شهي محطوط فطابل صغيرة وكيطل على مكان ولا أروع
ماريا: صباح النور
فخر الدين:( بتاسم ليها) صبح الورد … زيدي تفطري
كلسات مقابلة معاه خوا ليها القهوة ديالها
ماريا: بلاصة زوينة هناا …وحتى الفطور كيبان كيشهي ..
فخر الدين: بصحة وراحة . انا اغلبية كنفطر هنا كنرتاح وكتفتح ليا شهية
ماريا( كتشوف فالشجر والسما ) اه هنا زوين وحتى الجو غزال
فخر الدين: بصح …( كيشوف فيها) ماريا ..
ماريا( دارت عندو ) نعام ؟
فخر الدين: علاش متبقايش هنا .. حنا مونسين بعضياتنا احسن منمشيو نكريو وكل واحد فدار
ماريا: راه انا لي انمشي نتا اتبقا فدارك
فخر الدين: نن منخليكش بوحدك .. انا جبتك هنا انبقا مسؤول عليك .. غير كون بقيتي هنا الا رتاحيتي اكيد
ماريا:انا مرتاحة هنا
فخر الدين(بتاسم بخفة) اوا بقاي هنا .. انعاونك ديري محالك ونوريك البلايص وديك ساعة ختاري فين تبقاي
ماريا( كتفكر ) انا فاش ندير محال انرجع لمغرب

👑👑لن أنهزم امام قدري👑👑
الفصل الثاني :
❤ إحياء قلبي …بنبض الحب ❤
بقلم 🖋حياة جوري 🖋
البارت56::
ماريا شافت فيه لثواني وحنات راسها هزات القهوة جغمات منها بتوتر …
فخر الدين: اوا شنو قررتي ؟؟ تبغي تبقاي معاياا ؟
ماريا:( طلعات عينيها فيه) معرفتش .. حتى نفكر
فخر الدين: خودي راحتك …تبغي البيض(مد ليها) خودي
ماريا( خدات من عندو بيضة) شكراا … راك حادك مع راسك
فخر الدين: اوا الواحد فاش كيكون كيعيش بوحدو خاص هوا لي يطيب ..
ماريا: بصح .. خاص تعتامد على راسك
فخر الدين: ( جغم من القهوة) ويه … تبغي تمشي معايا لواحد البلاصة ؟
ماريا(بتساؤل) فين ؟؟
فخر الدين: كل عام صحابي كيديرو ليا حفلة .. ومكرهتش تمشي معاياا
ماريا: امم واش لعيد ميلادك؟؟
فخر الدين:ااه ..
ماريا: بليل ياك ؟
فخر الدين: اييه … تبغي تمشي ؟
ماريا( كتفكر ) امم .. واخا
فخر الدين( بتاسم) كون مقبلتيش انتقلق .. حيت حنا اصدقاء وخاصك تكوني معايا فهاد نهار
ماريا: لا ضاروري منمشي .. .. فإينا وقت بعدا ؟
فخر الدين: مع ديك 7نخرجو ..تبغي نمشيو ليوم لشي بلاصة ؟
ماريا: خاص نمشي لمول نشري شي حاجة نلبسها
فخر الدين: نديك دابا ؟
ماريا( كتاكل) انكمل فطور ونلبس ونمشيو
فخر الدين( كان كمل فطورو) يلاه بصحة وراحة انا ندخل ندوش بيما ساليتي ..
وقف وتم غادي لبيت نعاس وخلاها كتفطر على خاطرها كملات وهزات الماعن لماكينة خشاتهم وخدامتها حتى شافت فخر الدين كالس فوق الفوطاي لابسة بينوار اسود وكيمسح شعرو بالفوطة وعينيه على تلفازة ..
ماريا: بصحة دوش ..
فخر الدين( هز عينيه وبتاسم ليها) الله يعطيك صحة … يلاه لبسي باش نمشيو .
ماريا: واخا
زادت لبيت وقبل متبعد على صالون دارت عندو كتشوف فيه كان عاطيها بالظهر وطالق إيديه على الفوطاي كيتفرج …شافت فيه لثواني وزادت غادة لبيت لبسات كسوة مخططة بالحمر والكحل والبيض واصلة لركبة مع سندالة طالون كحلا جمعات شعرها ديل حصان قدات وجها وختمات بعكر بوردو لشفايفهاا بزرهم رشات بارفان وهزات ساك كحل فيه مستلزماتها وزادت خارجة عندو ..

👑👑لن أنهزم امام قدري👑👑
الفصل الثاني :
❤ إحياء قلبي …بنبض الحب ❤
بقلم 🖋حياة جوري 🖋
البارت 57::
لقاتو كالس في صالون كيلبس سبرديلتو الكحلا
ماريا: مشينا ؟؟
فخر الدين دور وجهو عندها وبدا بؤبؤ عينيه كيوساع بإعجابو بيها وبجمالهاا .. كانت كيف الوردة الحمراء المتفتحة .. وخاصة شفايفها لي جذبو أنضاروو
وقف كيحاول يتمالك نفسوو هز ساعتو لبسهاا
فخر الدين: يلاه ..
سبقاتو كتمشى كيف الغزالة كتفنن بخطواتهاا وهوا وراها خاشي إيديه فجيابو وكيشوف فيها من تحت نضاراتو السود حتى وصلو لسانسور نزلهم لتحت ركبو في لوطو وتاجه بيها لمول … وصلو ليه دخلو بزوج لأحد محالات الفساتين .. كتختار وهوا واقف بجنبها
ماريا:صافي ا نجرب هادوو ..
مدهم ليها خداتهم وزادت غادة تجربهم .. كلما كتجرب وحدا مكتخرجش عندو كتشوفها راسها وكتختار حتى عجباتها وحدة منهم لبسات حوايجها وخرجات عندو
فخر الدين: شفتك كعما جربتي ؟
ماريا: جربت وشفتهم راسي
فخر الدين: زعما مبغيتينش نختار معاك ؟؟
ماريا:( بتاسماا بلباقة)احسن تشوف لي ختاريت حتى لحفلة
زادت مخلياه كيشوف فيهاا بتعجب و تابعها وهوا كيلح عليهاا يخلصها لاكن بدون جدوى رفضات الأمر قطعياا بعدها خرجوو لمحال إكسوارات ختارت لي تحتاج لاكن هوا لي خلصوو بعتبارو كادو ليهاا وبعدها تاجهات لمحال احذية ختارت لي يناسب فستانها وخرجو من المول فإتجاه أحد ريسطورات باش يتغداو ..

👑👑لن أنهزم امام قدري👑👑
الفصل الثاني :
❤ إحياء قلبي …بنبض الحب ❤
بقلم 🖋حياة جوري 🖋
البارت 58::
فأحد ريسطورات تحط ليهم الغداء بأشهى الأسماك وبداو فتناول وجبتهم فصمت حتى تكسر بصوت ماريا
ماريا : فخر … بغيت نسولك
فخر الدين( كان اصلان كيشوف فيهاا ) وي تفضلي ؟
ماريا: ( قربات أكثر وددقات الشوفة فعينيه ) جا فبالي مني طرا لي موشكيل مع هادوك وكانو كيتلقاو ليا . واش كنتي فالمكان بصدفة ؟؟
فخر الدين نضرات تغيرو وبدا كيشتت انضارو فالمكان بدون ميشوف فيها
ماريا( حطات إيديها على طابل) صراحة احسن ..
فخر الدين سرط الريق … مد إيديه لكاس الما شربوو وزاد قرب الكرسي لطابل وهز راسو شاف ديريكت فعينيها لي بنضرات شك وتدقيق متبعاه ..
فخر الدين : بغيتي تعرفي ؟ ..
ماريا هزات راسها بإيجاب
فخر الدين: انا خلقت الفرص ..
ماريا ( هزات حاجبها) شنوو ؟
فخر الدين( تنهد بقلة حيلة ) انا من نهار شفتك فالخطبة وانا تابعك …ومن حسن الحظ اني كنت وراك ودرت لازم باش نعاونك
ماريا( هزات راسها) كنتي تابعيني ! طول الوقت
فخر الدين : ااه … حيت كنت باغي تكون بيناتنا شي علاقة
ماريا: علاقة …. ووصلتي ليها
فخر الدين: ( شاف فيها بهدوء ) ااه صداقتك وصلت ليها … ويمكن تكون شي حاجة خرى
ماريا( طلعات فيه حاجب) كيفاش !
صوت من الوراء : فخر
دور فخر الدين راسو وشاف دفنة واقفة كتشوف فيهم
فخر الدين: دفنة .
دفنة زادت بخطوات عندهم ونزلات عندو سلمات عليه بلابيز
دفنة: سلام فخر لباس
فخر الدين : الحمد لله ( شاف فمريا لي مربعة إيديها وكتشوف فيهم بنضرات خالية من أية تعبير)
دفنة ( دورات عينيها عند ماريا) سلام …
ماريا بتاسمات ليها بجنب بدون متخرج كلمة
دفنة: لقيتيني جيت نتغدا هنا ابوحدي .. مي مزيان مني لقيتك(جرات الكرسي) معندكمش موشكيل الا كلست معاكم
فخر الدين( حرك راسو بنفي) مرحبا
دفنة كلسات وشيرات لكارسون خدا طلبها وزاد
دفنة: واش مكتفهمش التركية ؟؟
فخر الدين:نن .. ( شاف فمريا) كملتي غداك ؟
ماريا:اه نمشيو ؟
فخر الدين يلاه بغا ينوض حطات دفنة إيديها على إيديه لي فوق طابل حابساه
دفنة: حشومة تمشي وتخليني .. بقا معايا

💟تتمة الجزء 💟
فخر الدين: خاصنا نمشيو باش يلاه نوجدو راسنا لحفلة
دفنة: على اتجيبها معاك ؟؟
فخر الدين: ااه …
دفنة( دارت شافت فماريا بعصبية ورجعات انضارها لفخر) ياك انا لي كنتي كتجي معايا سنين هادي ..
فخر الدين( وقف ) اوا هاد العام هيا لي اتجي معايا ..
دفنة( نزلات راسها بالغدايد) واخاا لي بان ليك ..
فخر الدين( حط الفلوس فطابل) يلاه اماريا
هزات ماريا ساكها وقفات كتشوف فدفنة لي حانية راسها ووجها تزنك حسات بشي حاجة من جيتها كأنو محملهاش واخا مفهمات والو من كلامهم .. حتى سمعات صوتو
فخر الدين: ماريا زيدي نمشيو
ماريا شافت فيه وزادت قوداموو خارجة وهوا تابعها ركبو في لوطو وزادو فطريق
ماريا:فخر
فخر الدين( خطف نظرة منها) نعام
ماريا: شكون هاد البنت ؟
فخر الدين: كنعرفها من زمان .. ( شاف فيها) كصديقة
ماريا هزات راسها بإيجاب وحولات انظارها لسرجم كتشوف فطريق
فخر الدين: انديك لدار مع عندي شي خدمة انقديها
ماريا: واخاا
بعد نصف ساعة كان وصل فين ساكن وقف لوطو حلات الباب وخرجات غادة حتى عيط ليها
فخر الدين: مارياااا
ماريا( تلفتات عندو) نعام ؟؟
فخر الدين( شاف فيها لثواني ) ردي البال لراسك
ماريا( بتاسمات بخفة) واخاا .. طريق السلامة
زادت داخلة لموبل وهوا ديمارا لوطوو ونطالق فطريق …

👑👑لن أنهزم امام قدري👑👑
الفصل الثاني :
❤ إحياء قلبي …بنبض الحب ❤
بقلم 🖋حياة جوري 🖋
البارت 59:
في المساء ماريا كالسة حدا المرايا كتلبس إكسسواراتها وقفات كتشوف فراسها والفستان كيف جاها هزات ريحة رشاتها حتى سمعات دقان
فخر الدين:ماريا ساليتي ؟؟
ماريا: ااه هاني جاية
فخر الدين: واخا حيت خاص نمشيو
طلعات نفس ..هزات راسها لفوق وزادت بخطوات ثابتة خارجة من البيت حتى لمحاتو واقف بجنب الحيط لابس كوسطار اسود شاد تيلي كيخربق فيه حتى سمع تقرقيب طالون كيقرب اكثر ….دور راسو وجات عينيها فرجلها لي بطالون فضي كتلمع طلع انضارو اكثر وظهر ليه فخضها بلونها البرونز الذهبي خارجة من فتحة الفستان الأزرق الفتان .. بؤبؤ عيونو الخوضر كيوساع إثر جمالها وأناقتها الزائدة… حتى وصل لوجها المبتهج المزين بلمسات خفيفة أبرز ملامحها الجذابة شيء لي خلاه يتنهد بقلة حيلة أمامها وبهمس داخلي قال ..
( اتقتليني بجمالك الفتان )
وصلات عندو وشافت فيه بعيونها الشهلاء ونطقات بكل رقة
ماريا: نمشيو
فخر الدين( تفقد ملامحها الفتانة .. ونطق ببحة رجولية) جيتي غزاالة …. كتفتني
ماريا( بتاسمات بعفوية) شكراا .. حتى نتا جيتي انيق
فخر الدين( هز راسو بإيجاب ووشير لطريق ) تفضلي …
ماريا هزات راسها وزادت قودامو وبخطوات تابثة ورأسها للأمام وكتافها كيتحركو مع بكل رقة كانت كتمشى كيف الفراشة بالفستان الأزرق الغامق وخلاتوو تابعها بلا عقل عيونو كلاوهاا ودقات قلبوو كانو فتسارع حتى حس بأنو كلشي ايسمعو … حط إيديه على قلبوو كيحاول يسكتوو ولاكن بدون جدوى كأن سهم ختارق قلبو حس بإحساس مختالف وبشعور من جيهتها خربقوو حتى حنى راسو باش ميبقاش يشوف فيها اكثرر ويطيح فيها اكثر من لازم حتى ميقدرش يحبس راسوو امام جمالها الفتان …

💟تتمة الجزء💟
وصلو لأحد المقاهي الفاخرة وقف لوطو ونزل وجا شيفور ركب بلاصتو وهوا تاجه لباب ديالها حل ليها ومد ليها إيديه المشعرة باللون البني والأشهب
.. حطات رجلها فالأرض وشدات فإيديه بلباقة خارجة من لوطو
فخر الدين( مد ليها مرفقو ) يلاه
بقات كتشوف فيه لثواني ونزلات عينيها لمرفقو خشات إيديها بشياكة ودخلو بكل هدوء …
كانت هازة راسها لفوق وكتدور عيونها بثقة في المكان … حتى وصلو لباب لي ايدخل لقاعة فين مقامة الحفلة لفخر
لتافتو اشخاص لجهتهم وبداو فتصفيقات ليه ..
فخر الدين بتاسم وحط إيديه على ايد ماريا لي فدراعو وزادو نازلين فدروج .. هيا كدور عينيها فالأشخاص لي مختالفين في الأعمار اما هوا فكلشي كان عارفو كاينين لي خدامين معاه وكاينين لي من عائلتو وأصدقائو دراري وبنات
وصلو لوصط الحفلة وبداو ناس كيباركو ليه عيد ميلادوو وكيسلمو كذالك على ماريا لي كانت علامة تساؤل بالنسبة ليهم …
وقفو بجنب طابل بعدما خداو عصير ليهم
فخر الدين: عجباتك الحفلة؟
ماريا: ( هزات راسها بإيجاب) وي .. زوينة
صوت من الوراء .. :فخر الدين
دور فخر الدين راسو وبتاسم
فخر الدين: رشاد فين هاد تعطيلة ؟
رشاد جا سلم عليهم وعلى ماريا وكذالك دفنة لي كانت معاه
رشاد: الطريق وصافي .( شاف فماريا ودوى بالإنجليزية) لباس عليك ولفتي
ماريا: وي ولفت
رشاد :مرحبا بيك ..
جا حداهم علي وصاحبتو
علي: سلام عليكم
الكل :وعليكم سلام …
علي: عيد ميلاد سعيد اخويا( تعانقو) عقبال مية سنة
فخر الدين: شكراا علي
وقفو لدقائق كيتداولو الكلام وكل الوقت كانت اعين دفنة على فخر الدين لي كيدوي مع صحابو وواقف جنب ماريا كل مرة يشوف فيها ويبتاسم … اما ماريا فكتخطف نضرات في دفنة وحاسة بلي كاينة شي حاجة بيناتهم او دفنة عندها شعور تجاه فخر الدين …
بعد ساعة تطفى الضوء في القاعة كلشي دور وجهو لحلوى لكبيرة لي مضوية بالشموع زادو مدخلينها لوصط الحفلة وجرو فخر الدين لعندها وماريا والبقية بقاو واقفين كيشوفو فيه وكيتمناو ليه عيد ميلاد سعيد .. طفا الشموع وقطع طرف من الحلوى في طبسيل صغير وزاد متاجه لطابل فين واقفين صحابو .. كانت دفنة مبتاسمة ليه وهوا كيقرب حيت فكل عام كانت اول وحدة كدوق من ايديه بمعنى كيفضلها على كلشي .. حتى قرب ليها وعينيها تلؤلؤوو تخطاهاا ووقف قودام ماريا لي كتشوف فيه بتساؤل هز شوية في المعلقة وقربو لفمها باش تاكل.. وداكشي لي دارت غير كلات وتسمعو تصفيقات فالمكاان شيء لي تعجبات ليه مارياا … قرب لأذنها وهمس
فخر الدين: نتي اول وحدة كليتي من عندي … إذن نتي أعز وحدة لقلبي ..

👑👑لن أنهزم امام قدري👑👑
الفصل الثاني :
❤ إحياء قلبي …بنبض الحب ❤
بقلم 🖋حياة جوري 🖋
البارت 60::
سكتات لثواني كتستوعب كلاموو لاكن سرعان محسات بإيديه شدات فإيديها وزاد جارها وراه وفنفس الوقت تسمعات اغنية رومانسية للعاشقين … كل كوبل او اصدقاء تجمعو وصط القاعة من أجل رقص
كان فخر الدين وقف ماريا قوداموو وهوا شاد فإيديها وعينيه فعينيها
فخر الدين: ممكن رقصة ..؟؟
ماريا مجاوبات حدها غير كتشوف ممكن صدمة مخلاتها تكلم ولا تخرج كلمة من فمها .. لاكن هوا حط إيديها على كتفها وجعل أناملو تسلل فجنبها حتى توصل لضهرها مقربها ليه اكثر حتى ولا وجهو قريب لوجها .. كانت فقط كالجماد لأنو حسات بنار داخلهاا بملمستو لجسمها ونضارتوو المحاطة بهالة من الغموض خلاتها متزعزعش عيونها الشهلاء من اعينو الخضراء … بدا فتحريكها مع انغام الموسيقى برقة وهدوء .. كان فنضراتهم كلام لاينتهي .وأحاسيس ملخبطة لاكن بأنفسهم معرفوش شنو شعور لي كيحسوه تجاه بعض …
✴فجهة اخرى✴
دفنة كتشوف فيه وشرارة خارجة ليها من عينيها
لمن ناحية انو فضل ماريا عليها … وانو رقص معاها وخلاها وهوا كل عام كانت هيا لي كتكون معاه ساطة من مناخرهاا بعصبية حتى سمعات صوت وراها
رشاد: دفنة متعصبيش راسك
دفنة: ( شربات كاس الشراب المجهد) شووف شووف .. كنت من ديما انا المفضلة عندو … ودابا بدلني بيهاا وخلى كلشي يدوي علياا
رشاد: تقدر تكون كتجيه .. حيت ساكنى معاه فدار
دفنة( دورات وجها عندو بصدمة وعينيها مغرغرين) شنووو ؟؟؟
رشاد( ستوعب اش قال) ااا … لا والوو
دفنة: ( موركة على كلامها) رشاااد عاود اش قلتيييي … هيا ساكنة عندووو
رشاد:دفنة تهدني ..
دفنة( غوتات فوجهوو بصوت مرتافع وردخات الكاس مع الأرض حتى كلشي تلفت ليها)
هيااا ساااكنة عندووووووو ارشااااااد …

👑👑لن أنهزم امام قدري👑👑
الفصل الثاني :
❤ إحياء قلبي …بنبض الحب ❤
بقلم 🖋حياة جوري 🖋
البارت 61::
رشاد بغا يشدها ونترات إيديها بجهد
دفنة: بعد منييييي
دورات عينيها لفخر وماريا لي كانو كيشوفو فيها بتساؤل … محسات براسهاا الا وتجهات ليهم واخا دايخة بشراب وقفات قودامو وعينها حووومر
دفنة( كتصفق بجهد خلات كل الأنظار ليها)
برااافووو عليك اافخرر برااافووو … بزربة بدلتيني .. وفضلتيي هادي علياا انااااااا … انااا لي كنت معاك من شحاال وبغييتكك … وتجي هاد الكلبة وتاخدك ليااا بهاد سهووولةةة
فخر الدين( معجبوش الحال خنزر فيهاا) لتاازمي حدودك وعرفي راسك اش كتخرجي من فمك
دفنة( لسانهاا ثقيل بشراب) اناااا .. عارفة راسي اش كنقوول … ( قربات منو وشدات كول الفيسط ديالو ) جبتيها وعيشتيها معاك وزدتي فضليتها علياا
علاش افخر علاش بدليتيني بيهاا
فخر الدين(شد إيديها وحيدهم من كول ديالو وحمر عينو فيها) دفنةةةةةة … بعدي مني دوينااا شحال من مرة ..صافي لي بيناتناا سالااا ومغانبقاش نفكرك
زاد مبعد منها بخطوات حتى سمعها بصوت مرتافع كتغوت
دفنة: انااا دفنةةة افخرر دفنةةة منسمحش ليك تبدلني ……انااا ماشي كلبة بحال هادي جايبها معاك هنا كعاهرة … انا عارفااك اتشبع منهاا واتجي عندي … حيت كتبغينيي بووووحدي وعمرك اتنسااني… وهادي غير جبتيها باش دوز بيها الوقت لااغيررر
وقف كيسمع لكلامهاا حتى عروق عنقوو وإيديو تشنجوو ملامحوو تغيروو 180درجة كأنوو اسد خرج من دااخلوو وتجسد فوجهوو دور وجهوو عندهاا وبعيونوو منقضة شاف فيهاا …

👑👑لن أنهزم امام قدري👑👑
الفصل الثاني :
❤ إحياء قلبي …بنبض الحب ❤
بقلم 🖋حياة جوري 🖋
البارت 62::
وقف كيسمع لكلامهاا حتى عروق عنقوو وإيديو تشنجوو ملامحوو تغيروو 180درجة كأنوو اسد خرج من دااخلوو وتجسد فوجهوو دور وجهوو عندهاا وبعيونوو منقضة شاف فيهاا …
فخر الدين( بصوت كالأسد المتوحش ) عاااااااارفة رااااسك اش كتقوووولي …… ( قرب ليهاا وشد فدرااعهاا مطلعهاا عندوو ومحمر عينيه فيهاا )
نفكرككك بشنوو درتي اااا نفكرككككك بخيانتك ليااا …..نتي لي رخيييصة اما هياا شرييفة علييك بألف درجةةة …. ( غوت فوجها حتى تهزاات مخلوعة) وواناااا مكنبغييييييكششش مبقييت حاامل فييك الشعرةةة وزدتي كدوي على بنت شرييفة علييك هاكااا …. لتااازميي حدووودك معايااا وحتاارمييهاا ولاااميعجبك الحاال ادفنة( وجه صبعو ليهاا بتهديد) وعاارفاااني كيدااايررر رااه منعقلللش عليك قووودام اااي وااحد هنااا …حييت زدتي فييه وبلااقيااااس.
طلق دراعها بحهد ودور وجهو لماريا لي مفاهمة والو من كلامهم … تاجه ليها ووقف قوادها وهيا غير كتشوف فيه بنضرات تساؤل .. مد إيديه وشد فإيديها وحوااجبوو معقوودة كااره المكاان فين هواا … وزاد غادي جارها وراه حتى وقفات قودامو دفنة حابسة طرييق باغا تجنن بغيرتهاا
دفنة: ( كتغوووت) فخخرررر … ميمكنش تبدلنيي افخررر … نتاا كتبغينيي اناااا ( ضربات على صدرها)… وهيا مكتعني لييك والوو افخرر انا لي كلشي فحياااتك … نسى المااضي افخر وخليناا نرجعوو ميمكنش تبقااا مع هاااددد
فخر الدين( غوت بصوت زعزع المكان وهز إيديه حتى الفوق حتى خلا دفنة تهز وتخبي وجها كترعد … كشااكشوو خرجوو وعينيه حماااروو وهوا كيورك على كل كلمة كيخرجها )دفنةةةةةة سكتيييييييي … كنحذذرك تقووولي عليهاا شي كلمة خرى… ولا والله منضمن ليك رااسي اش ندير …. فهميييي وهنيني منككك انااا مكنحملكششش حيت صافي خرجتك من حيااتي بمرةةةة …. ونتي صافي ساليتي بالنسبة ليااا( كيغزز فسنانوو ) واااخرر مرة ذكري إسمها على فمك حييت هياا كاينة هنااا( شير لقلبو) ومنسمح لحتى وااحد ينقص منهاا.. وهذاا اخر انذااار لييككك
ورك على إيدين مارياا وزاد خارج بيها حتى سمع من عندها
دفنة: حتى هيااا اطلع رخيييصة افخرررر حتى هياااا … وعقل على كلاااامييي … واتندم حيت فضليتها علياااا اتندمممم
طنش ودنييه وخرج وهوا كيسوووط وجار ماريا لي مفهمات والوو ولاكن حساات بيه معصببب لامن طريقة كلاموو ولا بصوتوو وملامحوو الغاضبة … كانت اول مرة تشوفو معصب تغير بالنسبة ليها 180درجة مولفاه ديماا هادئ ولطيف فمعاملتو وكلاموو لاكن فعصبيتوو تصدمااات

مولفاه ديماا هادئ ولطيف فمعاملتو وكلاموو لاكن فعصبيتوو تصدمااات واخا معرفاتش على ودها تحول من اسد هادئ الى متوحش حيت مصبرش على إهاناتها ليها كأنها كتهينو حتى هواا بالذاات حس بناار شااعلة فقلبوو ومقدرش يتحكم فيهاا ولا يخمدهاا حتى توقفات ماريا وجرات إيديها موقفاه دار شاف فيهاا وحواجبوو منقضة وصدروو كيطلع وينزل بسرعة
ماريا: اش كاااين ؟؟؟ شرح ليا مفهمت والووو ؟؟

👑👑لن أنهزم امام قدري👑👑
الفصل الثاني :
❤ إحياء قلبي …بنبض الحب ❤
بقلم 🖋حياة جوري 🖋
البارت 63::
فخر الدين( شد راسوو كيسوط) والوو امارياا مكاين والوو
ماريا( بشك) نن كاين شي حاجة . … قول لياا
فخر الدين : زيدي نحيدو من هناا …
زاد سابقهاا فإتجاه لوطو ركب وركبات حداه وورك على الكسيراتور حتى تحكو الورايض مع للأرض وزاد طاير فطريق …. هز تيلي ديالو دوز نمرة وتسنا حتى يتربط الخط
فخر الدين: الوو .. وجد ليا اليخث …اه وتقادا داكشي لي خاص .. شوية انكون تماا .. بزربة .. يلاه بسلامة
قطع وبقا الصمت كيعم المكان حتى بان ليها بلاصة بجنب المرصة …
فخر الدين: يلاه …
حل الباب ونزل وهيا شافت حتى عيات ونزلات تابعاه وهوا داخل بين القوارب لي مستفين حتى وصل لواحد منهم وخرج منو راجل
الراجل: مرحباا بسي فخر .. ها اليخت واجد الماكلة وكلشي ..
فخر الدين: شكراا .. ممكن تمشي
حنا راجل راسو وبعد شوية خلا ماريا كتشوف ففخر داخل ليه
فخر الدين: ماريا زيدي
ماريا:فين انمشيو ؟؟
فخر الدين: نبدلو الجو شوية .. مبغيتيش ؟؟
ماريا: لا بغيت ..
زادت بخطوات ومد إيديه شد فيها حتى دازت ووقفات فوق القارب كتشوق فيه .. وهوا تم داخل ليه متاجه لغرفة سياقة خدموو وبدا كيسوك مبعد على اليابسة .. وخلا ماريا واقفة كدور عينيها فيه كان انيق وزوين فشكلوو … زادت داخلة ليه وكتشوف فيه معجبة بيه حتى بان ليها فوطاي والماكلة فوق طابلة تاجهات هزات تفاحة وكلسات كتاكل فيها حتى سمعات وراها
فخر الدين: عجبك ؟؟
ماريا: غزااال . ديالك ؟؟
فخر الدين: ااه …( كلس حداها) فيك جوع ؟
ماريا: شوية ..
فخر الدين حل ساشيات ولقا سلاظ مع خبز محشو بالكفتة مد ليها دياولها مع عصير وخدا ديالو وباشر في للأكل
ماريا: مغاديش تعاود ليا ؟؟
فخر الدين( بدون ميشوف فيها) من بعد اماريا من بعد .
سكتات وبدات كتاكل بشوية وكتخطف نضرات منو وهوا كياكل وحواحبو معقودين …
حتى كمل ووقف كيمسح فمو
فخر الدين: للا بغيتي تبدلي راه الحوايج الفوق ..
حركات ماريا راسها بإيجاب وزاد خرج لبرا … كملات مكلتها وناضت طلعات لفوق لقات ناموسية ودوش حلات بلاكار ولقات حوايج ديال البنات تعجبات وجبدات كسوة ذهبية مع جيلي ديالها بالأخضر حيدات فستانها واكسيسواراتها ولبسااتها كانت بلا سمطة حتى نص ثديها باين وصلات ليها لفخضها لاحت عليها جيلي لي كان طويل عليها شوية وجمعات شعرها سفنجة لفوق بانت ليها كلاكيطة لبساتها ونزلات لتحت …

👑👑لن أنهزم امام قدري👑👑
الفصل الثاني :
❤ إحياء قلبي …بنبض الحب ❤
بقلم 🖋حياة جوري 🖋
البارت 64::
نزلات ولقاتو كالس برا فوق الفوطاي والبرد كان جمييل حاط قودامو كاس القهوة وكيجغم منو كل شوية وهيا واقفة بعيدة عليه بخطوات وحاضياه مترددة تمشي عندوو حيت حاساه ماشي فعادتو ومقلقاه شي حاجة … حتى سمعات صوت من عندو وبإيدو طبطب فوق البلاصة لي حداه بدون ميدور عندها
فخر الدين: تعالي …
زادت بخطوات عندو حتى كلسات جنبوو دورات وجها عندو وشافتو عاقد حواجبوو وكيشوف قودامو
وجهات انضارها لأمام وتنهدات لجمالية المنظر والريح الذي أرجف جسدهاا … الصمت كان يعم المكان فقط أنفاسهم الغير المنتظمة وأمواج البحر المسموعة
تحطم الصمت بصوت رجولي منخفض
فخر الدين: فيما كنكون مقلق من شي حاجة كنجي لهنا كنرتاح …
ماريا:( وجهات انضارها ليه) اذن نتا مقلق ؟؟ شكون قلقك ؟؟ ….. دفنة ؟
فخر الدين:اممم
ماريا: انا حاسة انو عليا طرا داكشي … ولا غلطت ؟
فخر الدين: تقريباا
ماريا:( بتردد) واش دفنة .. امم … بينك وبينها شي حاجة
فخر الدين شاف فيها لثواني وبعد انضارو بدون مينطق
ماريا: بخاطرك( وقفات ) الا بغيتي تعاود ليا كلي اذان صاغية ..
زادت بخطوة حتى حسات بإيديها تشدات … دورات وجها عندو ولقاتو كيشوف قوداموو بنضرات مختالفين … حسات بأناملو طلقو من إيديها وشابك إيديه مع بعض ونطق بصوت متردد
فخر الدين: دفنة … كانت خطيبتي

💟تتمة الجزء💟
تغيرت ملامحها لصدمة كتشوف فيه ممتيقاش اذانها محسات براسها الا وكلسات بجنبو كتشوف فيه وكتشعر بنغزات فداخلهاا … دققات فيه شوفة كتسناه يكمل كلاموو
فخر الدين: انا ودفنة كنا اصدقاء ..من بعد قررنا اننا نتزوجو خطبتها هادي عامين … حتى
ماريا: ( حسات بنفس ضياقت عليها) حتى شنو ؟؟
فخر الدين: حتى .. حصلتها خانتي …
ماريا وسعات عينيها بصدمة …
فخر الدين: وصلوني تصاورها مع دراري … واخا كنت باغي نتزوج بيها … ومنين عرفت فسخت الخطوبة هادي عام
ماريا: ونتا متأكد انو خانتك
فخر الدين:(شاف فيها عاقد حواجبو)تصاور بينو كلشي … عاد انا عارفها اش كتسوى من نوع لي زهواني ومكيقنعش .. برغم اني كنت صاينها هيا مصانتنيش … وهيا عارفة انو أعدى حاجة عندي الكذوب والخيانة …ولاكن الحمد الله ربي فضحها وبعدها عليا
ماريا:الخيانة فعل صعيب يتغفر
فخر الدين: بصح …شعوور قاسي خصوصا من ناس لي كتبغيهم
ماريا: (بتردد) ونتا باقي … كتبغيها ؟؟
فخر الدين(دقق النظر فيها) لاا وزدت عرفت راسي انو عمري بغيتها
ماريا:وياك كنتي باغي تزوج بيها
فخر الدين: واخاا … كانت غير غلطة ..حيت فاش كتبغي شي حد مستحيل تنساه … وانا بسهولة نسيتها اذن انا عمري بغيتها
ماريا شافت فبه بعيونها الشهلاء وحركات رلسها بإيجاب مصدقة كلاموو حتى تسللات الراحة لقلبها بدون شعور…. ونطقات بصوت منخافض
ماريا: وداكشي لي طرا في الحفلة ؟؟ بسبابي ؟

👑👑لن أنهزم امام قدري👑👑
الفصل الثاني :
❤ إحياء قلبي …بنبض الحب ❤
بقلم 🖋حياة جوري 🖋
البارت 65::
فخر الدين إلتفت ليها وبنضرات مختالفين شاف فيها … لمعة صاطعة فعيونو خلاوها تنسحر بجمالهم الأخضر الغامق بدا كيتقرب منها كثر فأكثر … فصارت انفاسه الدافئة كتحس بيها كتلامس وجها البارد شيء لي خلاهاا تبقا ثابتة بدون حرااك فقط صدرها كيترعد وكترمش بعينيها بتوتر
بضع ثواني طالت في نظرهم لبعض بدون اي رد فعل … عيناه تحكي الكثييير لكن اللسان لايستطيع قول شيء
اما ذات العيون الشهلاء أحست أن جسدها تجمد في مكانه لاحركة تستطيع فعلها ولا كلمة تستطيع قولها
حتى بدأ بتقرب إليهاا اكثر حتى لامس وجهه وجها وهوا متجه إلى أذنيها … همس بشفتيه وبصوته الجوهري الرجولي أطلق كلمات في أذنها حتى إهتز قلبهاا بدقاات متسااارعة
فخر الدين: أنت نجمة عالية … مغانسمح لأي واحد يهينك قودامي … وغانتصدى لريح إلى بغات تأذيك ..حيت باقي متزادش هادا لي يهينك بكلمة وانا موجود
ياا للكلماات … سقطت على جسدها وروحها وقلبها كشعلة ناار نزعت الرجفة والخوف منها ووضعت الراحة والأمان … من دون الكلام عن عيونها التي توهجت وإنسلت إبتسامة طفيفة إلى شفتيها إمتناناا لكلامه وقلبها الذي تسارع أكثر بنبضاته
لاكن؟ شعور مختلف أحسسته ؟ .. صوته وكلماته وقربه غيروو شيء بداخلها حتى أغمضت عينيها وتنهدت تسمع قلبهاا الذي لم تفهمه ..
إبتعد عنها قليلا حتى تقابل وجهه مع وجهها ونظر إليها وهيا مندهشة مصدومة وتنتظر التفسير
فخر الدين: هيا بغااتني نرجع ليها ومبغيتش … ومن شافتك معايا او .. اني فضلتك على اي واحد تما فاش وكلتك نتي لولة ممكن غارت ومتقبلاتش الأمر وقالت كلام احسن بلاما تعرفيه ولاكن ( طبطب على إيديها برفق) وقفتها باش متفوتش حدودها … حيت انا عارفك اش كتسواي … نتي … (دقق النظر فيها)
كالنجمة … ديما اتبقاي لامعة وصاطعة…. وحتى واحد مغادي نخليه يوصل ليك ولا يأذيك بشيء حيت نتي عزيزة على قلبي وبزاف
بقات كترمش بزربة وكل كلمة كتحس بيها صاادقة منوو كتخلي قلبها يهتزز بصوتو وكلاموو فحقها
فرحات فداخلها وبتاسمات ليه بمودة وإمتنان
ماريا: مكنتش عارفة اني عزيزة عليك لهاد درجة ..
فخر الدين( بنصف إيتسامة) وهانتي عرفتيها …وبل عزيزة عليا أكثر مكتصوري … وممكن كاع ( جمع شفايفوو ووسع عينوو قبل مينطق بكلمة)
ماريا: ( بشك) شنو ممكن ؟؟
فخر الدين( بعد عليها شوية ) لا والوو … ( بتاسم) غير بغيت نقولك راك غالية عندي
ماريا: ( بقات كتشوف فيه ونطقات بدون متشعر) حتى نتاا غالي عندي …
بكلمتها ظهرات إبتسامة صاطعة على شفايفو

وتلئلئو عيوونو شيء لي خلاهاا توسع عينيها وتوعى بنفسها وشنو قالت حنات راسها بسرعة وبدااو كيتسللو لخدودها اللون الوردي
فخر الدين: ( بصوت مبتهج) زعما بصح
ماريا محسات براسها الا وجمعات نوضة ومشافتش فيه كااع بتوترها
ماريا: تصبح على خير
زادت بخطوات مسرعة بدون مترك ليه مجال يحبسها لا بكلمة او بفعل غير وصلات لبيت نعاس سدات الباب وتكات عليه حاطة يديها على صدرهاا لي كيضرب بسرعة وجسدها لي فإرتجاف مقدراش تحكم فيه
ماريا(بتوتر) اشنوو كيطرا ليااا … (زيرات على قلبها) شنو هادشي لي كنحس بيه ….
أتصدى لريح إن حاولت إيذائك فلم يولد بعد من يهينك بكلمة وأنا موجود❤

👑👑لن أنهزم امام قدري👑👑
الفصل الثاني :
❤ إحياء قلبي …بنبض الحب ❤
بقلم 🖋حياة جوري 🖋
البارت 67:::
نزلات عندو ولقاتو واقف كيشوف فالبحر لابس غير شورط ونصفو الأعلى عاري بقات واقفة كتشوف فيه حتى تلفت عندها وهنا ضهرات فوجوهم علمات صدمة …
هوا تدهش بجسمهاا الفتان ومكانش متوقع تكون بهاد الجماال خلات عينوو مترمش من إعجابوو بيهاا ويوقف مبلوكي كيحقق فكل تفصيل من جسدها …
اما هياا فليست اقل منه أعجبت به حتى بؤبؤ عيونها توسع كان وشام فجنب كرشو بشكل نجمات نازلين حتى جذبوهاا عاد جسمو المطراسي
وعات بنفسها وحنات راسهاا وحنحنات بصوت خفيف شيء لي خلاه يستفيق من جمال الحسناء لي امامو وبدا كيشتت انضارو يمين وشمال كيحااول يحبس نفسوو انو ميرجع يشوف فيهاا اكثر لأنو يقدر ميتحكمش فنفسوو
محس بيها الا ووقفات قودامو
ماريا: نزلناا ؟؟
حرك راسو بأيجاب بدون ميشوف فيها وتم غادي سابقها لمكان فين اينزلو لبحر وداكشي لي طراا تلاح هوا اللول لبحر وبقا واقف كيشوف فيها تنزل
فخر الدين: يلاه زيدي .. الما بارد
ماريا طلعاات شهيق لصدرها ونزلات فالدروج حتى قربات الما بقات كتشوف فيه لثواني
فخر الدين:هههه مالك خفتي .. نزلي ايعجبك الحال
ماريا حنات راسها كتشوف فالماا وطلعات نفس حاار وتلاحت فالماا وهوا كيشوف فين تلاحت كيتسناها تطلع لاكن مبانتش حتى الماا رجع لوضعيتو خامد تعجب ونطق بخوف
فخر الدين”مارياا .. ماريااا طلعييي
بقاا كيشوف في المااا او والوو لا فقعات ماء ولا حتى حركة منها تحرك الماا توسعوو عينيه وبدااو دقات قلبوو فتساارع وبداا كيعووم فإتجاه المكان في تلاحت
فخر الدين:مااريااا … مااارياااا فييينكككك
وصل لمكان فين هياا وغطس كيشوف فينهياا لاكن شوالوو كيبقاا يدور حتى كتحبس نفسوو ويرجع يطلع غير كيستنشق نفس ويرجع يغطس ويطلع تاني
فخر الدين( كيترعددد ووجهوو تزنكك عاد قلبوو لي كيحس بيه ايسكت من خوفو عليها .. غوت بحررر جهدووو كشااكشوو خرجاات )ماااريااااااااااا ماااريااااااا فيييينكككك ……

👑👑لن أنهزم امام قدري👑👑
الفصل الثاني :
❤ إحياء قلبي …بنبض الحب ❤
بقلم 🖋حياة جوري 🖋
البارت 68::
بداا كيدور وجهو فكل مكاان باغي يحمااق .. نزل غطس في المااا كيقلب عليهاا وطلع لما تحبس نفسو بقا كيعوم حتى وصل ليخت و شد رااسوو كيحس بدنيااا داارت بييه غووت بصوت كزئييير الأسد
فخر الدين: مااااااارياااااااااااااااا
حتى حس بشي حاجة شدات فرجليه تلفت وطلعات من الما حلات عينيها وشافت فيه مبتاسمة كتمسح وجها من الما
ماريا:تخلعتي
فخر الدين بقوة صدمة بقاا مبلووكي كيشوف فيهاا وجهوو كان مخطوووف من الخلعة وغير شافها حس بروحوو رجعات محس بنفسوو غير وشدها من كتافها وجرها عندوو بزربة خاشيها فحضنو ومعنقها بجهد حط راسو فوق كتفهاا كيحس بقلبوو كينبض بزربة
فخر الدين: خلعتيني عليك امارياا …. صحاب ليااا غرقتي
بعد عليها وهوا شاد فكتافها كيحقق فوجهاا بخوف
فخر الدين: فين كنتي …. عيت منقلب علييك
ماريا( بتاسمات ليه) راني غطست تحت اليخت ومشيت لجهة لخرى ديالو داكشي علاش مبنتش ليك
فخر الدين: ( توسعو عينيه) مصحابش ليا كتعومي مزياان
ماريا( بعدات عليه وبدات كتعوم) لي كيحكرني كنصدموو
فخر الدين:( تبعها كيدرع معاها) نتي ماشي اصدمتيني طيرتيها مني خلعة
ماريا( حبسات كتشوف فيه) بصح خفتي علياا ؟
فخر الدين( وصل عندها وقرب ليها كيشوف فعينيها) ماشي اخفت وصافي .. شوية وقلبي يوقف
ماريا( وسعات عينيها) لهاد درجة ؟!
فخر الدين( حرك راسو بإيجاب) ااه امارياا … ( بصوت حنين) حيت نتي غالية عندي .. وروحك مرخيصاش علياا … ومعزتك كبيييرة كثر مكتصوري
ماريا( حسات بالفرح فقلبها وحنات راسها حيت نضراتو وتروهاا عاد كلاموو لي كان نابع من قلبو حساات بصدقوو .. بتاسمات بخفة وبصوت خفيف) سوري مقصدتش نخلعك …
فخر الدين( بتاسم لما شاف خجلها وسبقها كيعوم) ومتبقايش تعاوديهاا ….. وهاني سبقتككك
ماريا ( بدات كدرع تابعاه) غشااااش …. بديتي قبل مني …..

👑👑لن أنهزم امام قدري👑👑
الفصل الثاني :
❤ إحياء قلبي …بنبض الحب ❤
بقلم 🖋حياة جوري 🖋
البارت 69::
بعد نصف ساعة
فخر الدين:ماريا هاني انطلع نصيد ش حوت لغدا تبغي طلعي ؟
ماريا( متكية على ضهرها على سطح الما) لاا اسير
فخر الدين:واخا
زاد كيدرع حتى ليخث طلع وصيب صنارات لي ايستعمل ركب ثلاثة كل وحدة فبلاصة ووقف كيشوف فماريا كتعوم مرة تلوى كيف شي حوتة ومرة تسطح فوق الماا كترتاح وعاد فاش كتغطس حتى مكتبقاش تبان … دقائق وهوا حاضيها فكل حركة كدير بدون ملل وعلاش ايمل وهوا كيشوف حورية ذهبية كتلاعب بمياه الزرقاء
حس بصنارة كتزعز دور وجهوو وتاجه ليها كيجبدها حتى طلعات ليه حوتة ونفس شيء مع الخرين حتى جبدهم وحطهم جانبا و سمعها كتناديه
ماريا: فخر .. واش صيدتي شي حاجة ؟؟
فخر الدين( طل عليها) ااه 3
ماريا: تبارك الله … هاني جاية
بدات كتدرع حتى وصلات عندو طلعات عندو ولقاتو كالس كيقاد فالحوت .. هزات فوطة مسحات بيها لحمهاا مزيان ولاخت عليها جيلي نزلاتو معاها لبساتو وفوطة صغيرة كتمسح بيها شعرها
ماريا: شنو انديرو لغدا ؟؟
فخر الدين: انا انشوي الحوت .. صيبي شلاضة
ماريا: واخاا
زادت لكوزينة وخلاتو تبعها هاز الحوت دخلو وبدات كتصيب شلاضة وهوا كيعاونها حتى قرباات تسالي وزاد كيشوي فالحوت … كملو توجاد غداهم وعصرو العاصير وكلسو برا كياكلوو وكيتداولو كلام خفيف حتى كملوو جمعات طابلة وخشات الماعن في الماكينة خدامتها وخرجات عندو لقاتو متكي فوق الكرسي كلسات جنبو وعينيها فالسما والبحر الأزرق …

👑👑لن أنهزم امام قدري👑👑
الفصل الثاني :
❤ إحياء قلبي …بنبض الحب ❤
بقلم 🖋حياة جوري 🖋
البارت 70::
فخر الدين: شكون علمك العومان ؟؟
ماريا( كانت مرجعة راسها لور وكتشوف فسما حتى سمعات سؤالوو … سكتات لثواني ونطقات بصوت منخافض) بابا علمني … مني كنت صغيرة
فخر الدين:( دار شاف فيها) امم مزيان .. شنو سميت باباك ؟؟
ماريا: سميتو ستيفن
فخر الدين: الله يرحمو .. وماماك ؟؟
ماريا: حنان
فخر الدين: ااه اذن نتي ماشي مغربية …
ماريا: ( حركات راسها بإيجاب) ااه … كان بابا كل صيف كيخرجني انا وماما وكنخيمو في البحر وتما كان كيعلمني
فخر الدين: ااه .. واش هوما لي كانو عندك .. زعما معندكش عائلتك ؟
ماريا: لاا … ( شافت فيه بنضرات متغيرين) هوما لي كنت كنعرف لمدة عشر سنين من حياتي
فخر الدين( وساعو عينيه) كيفاش ؟
ماريا: ( وجهات انضارها لبحر وعينيها فيهم لمعة خفيفة) الوحدة لي كتشوفني فيها .. عشتها وانا طفلة 10سنين ..
حس بنغزة داخلوو … شاف واحد الحزن فملامحها برغم من أنها مدركاه كلياا ولاكن عيونها فضحوها بلمعانهم…. عرف بلي كاين ألم فدخلها ومقدراش تشافيه … تنهد لماا نطقات بكلمات اثرو فيه وعرف بلي واليديها خلاوها لما كانت طفلة 10 سنوات وبقات بوحدهاا وكذالك عرف سبب إنغلاقها .. اكيد الا كنتي متعود على الوحدة فاش كنتي صغير فالفترة لي كتبغي لي يحميك لي يحن عليك لي يخاف عليك وملقيتيش فمغاديش تلقا مشكل فالكبر .. ولاكن ديماا ايكون نقص كبيير دااخلك واتبقى ديماا تحسر على طفولتك الوحيدة وبرغم من ذالك ايبقا عندك امل انك تحرر من وحدتك وتعيش مع شخص لي ايعوضك على كل لحظة عشتيها لوحدك ….
❤الوحدة إبتعدت عني عندما أتيت ❤

👑👑لن أنهزم امام قدري👑👑
الفصل الثاني :
❤ إحياء قلبي …بنبض الحب ❤
بقلم 🖋حياة جوري 🖋
البارت 71::
فخر الدين: الله يرحمهم … باش ماتو ؟؟
ماريا: بالغاز … عرفتي داك نهار شنو كان بالنسبة ليا
فخر الدين: شنو كان ؟؟
ماريا( شافت فيه بإبتسامة مصطنعة) عيد ميلادي …كنت مشيت لصال رجعت لقيتهم مشاو عند الله ( تنهدات ) اواا من تما تغيرات حياتي كليا
فخر الدين:( كيشوف فيها بأسى) مارياا …( حط إيديه على إيديها) انا معاك … وإنشاء الله اندير اية حاجة باش نعوضك …وانكون فجنبك وانبقا ديما فحياتك
ماريا( بقات كتشوف فيه ونطقات بتردد) بصح؟
فخر الدين( حرك راسو بإيجاب) ااه انكون ديما معاك ..ومن حياتك مغاديش نخرج غير كوني هانية واخا تبغي تخرجيني انبقا لاسق فيك ( بتاسم) ههه
ماريا أثر كلامو بتاسمات وحنات راسها بخحل حتى حسات بصبعو تحط على ذقنها وبدا كيطلع فوجها بشكل تدريجي حتى تقابلات مع وجهو ونطق بصوت جوهري
فخر الدين: متحنيش راسك .. خليك ديما هازاه لفوق
بقات كتشوف فعينيه الخضرين وكتردد فأذانها كلامو عضات على لحمة لي داخلها باش تستفيق من احاسيسها تجاهوو شتتات انضارها يمين وشمال وبعدات عليه حتى تحيد صبعو على ذقنها .. هوا فهم راسو انو اخجلها ورجع لوضعيتو متكي وإبتسامة خفبفة على شفايفو خلاها اكدور فعينيها متوترة .حتى سمعاتو قال
فخر الدين: نرجعو؟؟
ماريا: واخاا
ناض لغرفة السياقة باش يرجعو وهيا طلعات لفوق دوشات بانت ليها كسوة نازلة لركبة سميطات بالبيض والكحل لبساتها وجمعات شعرها ونزلات عندو لقات بلي قربو
ماريا:هاني لبست هادي فاش نمشيو لدار نعطيها ليك رجعها
فخر الدين: اه واخا يلاه احنا وصلنا ….

👑👑لن أنهزم امام قدري👑👑
الفصل الثاني :
❤ إحياء قلبي …بنبض الحب ❤
بقلم 🖋حياة جوري 🖋
البارت 72:::
ركبو في لوطو وكسيرا فشوارع إسطنبول
فخر الدين:انعيط على واحد رجل عندو شي محالات يوريهم ليا . تبغي تمشي دابا ؟
ماريا: ااه واخاا
عيط فخر على صاحبو وعلمو بلي جاي عندو وداكشي لي طرا شافو محلاتو وعاد محالات خرين كيعرفهم حتى حل ليل مشاو لريسطو باش يتعشاو
كلسو كيتسناو طلبهم يوجد وجبدات ماريا تيلي ديالها ودوزات نمرة كتسنى يتربط الخط📞📞
ماريا: الوو اسية
اسية:ماريا؟؟ فينك اصاحبتي غبرتي
ماريا: احنا فدنيا كيدايرا لباس عليك
اسية: الحمد لله ونتي لباس شحال من مرةجيت عندك او والوو عيطت عليك حتى عيت مكتجاوبيش
ماريا: حيت راني فتركيا وخديت نمرة جديدة داكشي علاش
اسية: شنوو فتركيا اويلي ايمتا مشيتي ومقلتي ليا والوو
ماريا: اجا داكشي بزربة وصافي
اسية: مالك اش زربك ياختي غير علميني نقدر كاع نمشي معاك
ماريا: مرة خرى إنشاء الله اجيت ندير هنا شي محال داكشي علاش
اسية: هاي هاي مزيان اوا مشيتي ابوحدك وزعما تما مكتعرفي حد
فخر الدين: ماريا هاني جاي
ماريا: واخاا
اسية: شكون معاك ؟؟ واقيلة سمعت صوت دري ؟
ماريا: ااه
اسية: واايلي شكون هواا ؟؟
ماريا: راك كتعرفييه …
اسية: اناا او فتركياا ؟؟ ياكما يكون راجلي هههه
ماريا: اويلي لا ولاكن كيجيه
اسية: كيجيه ؟؟؟ شكوون ؟؟ ..
ماريا: فخر الدين ولد عمو
اسية( بصوت مرتافع) لااا متقوووليهاششش
ماريا: علاش ؟؟
اسية: واش بصح نتي معااه .. لاا ميمكنشششش
ماريا: علاش ميمكنش !!
اسية: واش نتي نييت معااه واش غير تلاقيتي بيه
ماريا: لاا راه هوا جابني معاه من المغرب اوا وراني ساكنى عندو شي 4 وانا عندو
اسية: شنااهوااا …. يااكمااا
ماريا: شنوو ياكماا
اسية: لااا متقوليش لياا بيناتكم شي حاجة ؟؟
ماريا: امممم
كلس فخر الدين :كولي راه العشا ايبرد
ماريا:واخاا ( قربات تيلي ليها) اسية من بعد ونعيط عليك
اسية: لاا متقط
قطعات ماريا عليها وخشات تيلي فساكها وبدات كتاكل
فخر الدين: كنتي كدوي مع مرت عمر ؟
اسية: ااه .. كعما تيقات بلي جيت لهنا .. مولفاني ديما فدار وجاتها غريبة اني نجي معاك خصوصا
فخر الدين:( بتاسم) صدمتيها ههه
ماريا: ااه ههه
فخر الدين:نتوما اصدقاء قراب
ماريا: وي بزاف … منين جيت لمغرب وانا معاها وهيا صديقة لوحيدة لي عندي
فخر الدين: ( بتاسم) الله يزيدكم محبة … صداقة علاقة زوينة خصوصا الا كانت مع شخص مناسب
ماريا:( بتاسمات عرفاتو عليها داوي) وي بصح
بقاو كيتداولو الكلام حتى كملو عشاهم ورجعو لدار عيانين غير دخلو كل واحد مشا لبلاصتو بعدما

بعدما تمناو لبعض ليلة سعيدة ونعسو بعد يوم ممتع وشاق فنفس الوقت ….

👑👑لن أنهزم امام قدري👑👑
الفصل الثاني :
❤ إحياء قلبي …بنبض الحب ❤
بقلم 🖋حياة جوري 🖋
البارت 73::
☀️☀️اصبحنا وأصبح الملك لله☀️☀️
فاقت ماريا ناضت لدوش غسلات وجها وقدات حاجتها وخرجات متاجهة لصالة لقات الفطور فوق طابلة ومحطوطة ورقة وبجنبها وردة تاجهات ليها وهزاتها كتقرى فيها
* صباح الورد … كنتي ناعسة ومبغيتش نفيقك ونقول ليك بلي عندي خدمة ضاروري وكان خاصني نمشي …والا حتاجيتي شي حاجة عيطي ليا بصحة فطورك *
بتاسمات وكلسات حطات الورقة جانبا وبدات كتفطر وكتفرج في تلفازة حتى كملات جمعات طابلة وخشاتهم في الماكينة جمعات دار ومشات لبيت نعاس ستفات حوايجها ودخلات دوشات بزربة خرجات لبسات وسرحات شعرها بعدما قادات وجها هزات ساكها وزادت خارجة من الدار وكتسنى الخط يتربط 📞📞
ماريا: الوو
فخر الدين:الوو ماريا .. لباس
ماريا:الحمد لله ونتا ؟
فخر الدين:الحمد لله … ياكما بغيتي شي حاجة؟؟
ماريا: اه واش ساليتي الخدمة ؟
فخر الدين: شوية ونساليها علاش ؟
ماريا: بغيتك تديني لدار الأيتام الا كنتي مسالي
فخر الدين:ااه واخاا .. انجي نديك
ماريا: لاا بلاش انا انجي عندك
فخر الدين: لشركة؟؟
ماريا: ااه الا بغيتي اكيد ونتسناك حتى تسالي ونمشيو
فخر الدين:ايه واخا واتعرفي طريق؟
ماريا: انشد طاكسي صيفط ليا لوكاليزاسيون
فخر الدين:اوك واخا انصيفطها ليك ردي البال لراسك
ماريا: واخاا
نزلات ماريا فسانور حتى لتحت وزادت غادة فطريق حتى لمحات طاكسي شداتو وعطاتو العنوان وتاجه بيها لعند فخر الدين…

👑👑لن أنهزم امام قدري👑👑
الفصل الثاني :
❤ إحياء قلبي …بنبض الحب ❤
بقلم 🖋حياة جوري 🖋
البارت 74:::
وصلات لشركة ودخلات لإستقبال لقات بنت كالسة
✴حوار بالإنجليزية✴
ماريا: سلام
البنت: سلام تفضلي
ماريا: بغيت فخر الدين
البنت: عندك معاه رونديفو ؟؟
ماريا: عارفني انجي عندو وكيتسناني
البنت: واخا انعلمو
عيطات على فخر الدين لي خبرها بلي تجيبها عندو وداكشي لي دارت حتى وصلاتو لمكتب ديالو لي بالزاج حلات الباب ودخلات البنت وتبعاتها ماريا
حوار بلإنجليزية
فخر الدين:مرحباا بماريا عندي ( تاجه عندها ونزل راسو قبل حنكها ورجع كيشوف فيها وهيا كتبقلل فيه) كيف صبحتي مزيان ؟
ماريا( هزات راسها بإيجاب) الحمد لله
فخر الدين: زيدي كلسي ( شاف فالبنت) جيبي لينا قهوة
البنت: واخا مسيو فخر
خرجات وهوا تاجه لبلاصتو وخلاها كالسة كتشوف فالمكتب
ماريا: شكلوو زوين
فخر الدين: شوية وصافي ( حط إيديه على البيرو وتقابل معاها ) اوا علاش بغيتي تمشي لدار الأيتام ؟؟
ماريا: حيت عزيز عليا دراري صغار
فخر الدين: اذن ديما كتمشي ليها
ماريا: ااه … نتا ساليتي ولا مزال؟
فخر الدين( جر البيسي كيخدم بيه) شوية ونكمل ..اصبري عليا وهاني معاك
ماريا: خوود راحتك
بعد ثواني جات البنت هازة معاها القهوة حطات لفخر ولماريا
✴حوار بالإنجليزية✴
البنت: محتاج شي حاجة امسيو فخر
فخر الدين: ( شاف فيها) ااه كيبقات ماماك لباس
البنت: الحمد لله راه شوية واخا خليتها ليوم عيانة
فخر الدين: على باقي مفاتها الحال
البنت: لا مزال
فخر الدين: اوا متخليهاش راسها .. ورا الغدا سيري عندها
البنت: بصح امسيو فخر شكراا بزااف اللهلا يخطيك
فخر الدين: ماشي موشكيل .. اه وفكرتيني الا كنتي كتعرفي شي بنات بغاو يخدمو كوافور( شاف فماريا) ياك باغا كوافورات ؟
ماريا: ااه موهيم تكون عندهم الحرفة
فخر الدين: كيما سمعتي يكونو معلمات قوليها ليا بغيتهم ضاروري وتكون وحدة منهم ثقة
البنت: كاينين امسيو فخر عطا الله منهم ختي
فخر الدين:الا كانت ختك بحالك مزيان انحتاجوها وشوفي بنات خرين مع صديقتي بغات تدير محال وخاصها لي يخدم فيه
البنت: صافي انا انتكلف ليك انقلب على البنات لي ثقة وانعلمك
فخر الدين: واخا انتسناك
اابنت:كون هاني
خرجات ودارت ماريا عند فخر
ماريا: نيت بصح خاصني بنات ثقة حيت انا انرجع لمغرب وانخلي رزقي بين يديهم
فخر الدين: انا انتكلف ليك وسمعتي كلشي على ودنيك ها البنت اتقلب ونتي اتختاري
ماريا: واخا يكون خير

👑👑لن أنهزم امام قدري👑👑
الفصل الثاني :
❤ إحياء قلبي …بنبض الحب ❤
بقلم 🖋حياة جوري 🖋
البارت 75::
بقاو نصف ساعة سالا فخر الدين خدمتو وخرجو ركبو في لوطو وديمارا لأحد دار الأيتام في إسطنبول
ماريا:ممكن نمشيو لشي محال ديال الحوايج ناخدو ليهم شي لعب وشي لباس
فخر الدين(بتاسم) انديك لواحد كنعرفو
وداكشي لي طرا دخلو وتقداو حوايج متنوعين وكان فخر الدين لي كيفتي عليها الرأي وبعدد الأيتام لي كاينين من كل الأعمار تقداو لعب كذالك وخرجو محملين ركبو في لوطو من جديد وتاجهو لمقصودهم
نزلات ماريا وفخر هازين ساشيات علاش قدو وعيط على الحارس هز معاهم وزادو داخلين لميتم لي كان صغير شوية .. عينين ماريا كيدورو فكل بلايص حتى وقفات عليهم مرأة متوسطة فسن
✴حوار بتركية✴
المكلفة: مرحباا بيكم …
فخر الدين: شكراا .. بغينا نشوفو الدراري
المكلفة : واخاا تفضل معايا
تبعها وخلا ماريا وراه وكتسمعو كيدوي معاها ولاكن مفاهمة والو حتى وصلو لبيت كبير غير وقف فخر الدين وتسمع صوت بنت غوتات بجهد
البنت: فخرررر الديين ….
ناضت بين صحباتها وجات كتجري عندو غير وصلات ليه وهوا يتحنى هزها معنقهاا بجهد وهيا كذالك
فخر الدين: اوووه توباااا
توبا بعدات عليه وكتشوف فيه بفرح
توبا:توحشتككك تعطلتيني عليناا
فخر الدين:( مبتاسم ليها) راه مكنتش هناا مشيت لمغرب داكشي علاش مجيتش عند الغزالة ديالي
توبا:اوا متخلينيش نتسناك بزاف مرة جااية ..حيت كنتوحشك
فخر الدين: وفين بوسة حبوبك فخر
توبا( باستوو بجهد فحنكوو) مووووح .
فخر الدين: الله على توبااتي …
حطها فالأرض وهزات عينيها فماريا
توبا:فخر شكون هادي ؟
فخر الدين( نزل عندها وغمزها ) هادي حبيبتي المستقبلية
توبا( شدات فمهاا مصدومة) شنووو ؟؟؟ لااا متقولهاش
فخر الدين( كيضحك ) وعلاش منقولهاش ؟
توبا:( عنقاتوو وشافت فماريا مخنزرة) نتاا ديالي اناا فخر الدين( بعدها عليه كيضحك وجر ليها حنكها) مغياارتي صغيرة هههه … نتي حبيبتي صغيرة وهيا الكبيرة امتقلقيش لياا
توبا( بتسمات ليه) اواا هاكاك هههه

اترك تعليقا