Skip links

قصة : الوحش وذات القزحتين الجزء 2 ( عشق جبابرة ) ج 40

 37,176 عدد مشاهداات

❌❌ هاد الجزء لي جاي غاتلقاو فيه 400 راه فقط غلط فالترقيم ❌❌ 🖤الجزء 2 من قصة 🖤 ⚘#وحش_ذات_القزحيتين ⚘
والذي بعنوان :
⏳قصة : #عشق_الجبابرة ^⏳
♥️ ️#أَحمِـلُ قَلبكٍَ مَعــيِ : متحولينVsسحرة ♥️
📜الكاتبة : chaymae ouaj
🌞الجزء400🌞
(تتمة أحداث الجزء السابق )

فالسادسة مساءا.. وسط غابة ال ستارك المحيطة بالقصر …. كاتتواجد سيارة فارس هاد الاخير لي جالس داخل السيارة وشاد تيليفونو بين يديه لي كايترعدو.. متردد وااش يشعلو ولا لا …حتى قرر وشعلو ..وغير تشعل بداو الرسائل كايوصلو رسالة برسالة …..

فارس سرط ريقو وحتى دخل للميساجات وهو يرجع يسدوو… ولاحو على الكرسي لي جنبو وشد راسو …و دخاله تجري حرب نفسية بينو و بين نفسو ….حط راسو على مقود سيارتو و مدة وهو على نفس الحال ساااهي …حتى أخيا قرر انه يحل تيليفونو ويشوفهم….. شعلو واول مادخل ليه هو الواطساب و لقا بزااف د الميساجات من زليخة……

ميساجات واوديوات كاتشرح ليه فيهم بالتفصيل اشنو وقع مع البنات قراهم كلهم وسمع كل الأوديوات.. تالقا فيديو هو آخر شيء مسيفطاهليه زليخة …شاد الهاتف وهو كايترعد عروق يديه و عضلاتو تنفخوو بزز ضغط على زر تشغيل الفيديو.. الفيديو خدم وهو يبدا فارس كايتفرج فيه بتركيز وهو مخرج عينيه …..وفكل مرة كاتغوت جمانة بسميتو قلبو كايتهز.. شاف كيفااش تعرضات لعنف كبير وفكل مرة كايحط عليها سفيان ولا صاحبو يديه كانت هي تبعدها ليه و تغوت وهي كاتقوليه “بعد فارس مغاديش يبغي…أو غانقولها لفارس ” ….فكل مرة تحطات فيها يدهم على جمانة ..كأن خنجر كبير كايتغرس فقلب فارس…لي تقبض عليه وهو كايسمع فصراخها بالرغم من أنها مكايناش فوعييها الا انها كاتغوت غير باسمو…..

الفيديو لي مصور كل شيء وقع ل جمانة حتى للحظة فاش طاحت على الزااج وتجرحات وغوتات …فنفس الوقت لي فارس طلع لعندها وشافت فاش قالت ليه ان تحتها كايضرها كانت من طيحة لي تسببات ف جرحها و نزفها……

كمل فارس الفيديو حيت فيه تا المجزرة لي دارو ل سفياان.. واخر مكان فيه منلي هز جمانة وخرج بهاا….

الفيديو كمل و فارس عضلاتو غير مازادو تنفخوو حيت تفعلات قوتو بدون حتى إدراكو .. تيليفونو جمعو فقبضة يديو تاردو تفرتيت…والسيارة مابقاتش قادرة تهز حجمو ووزنو …بيدو ضرب بابها حتى طار وبزز خرج شاد راسو كايمشي و يجي…ولقطات ضرب سفيان لها وملي جرها من شعرها …وتحرشو العنيف بيها هو ورشيد….كايتعاودو أمام عينيه غايحمااق حتى دار شاف فسيارتو وهو يوجه ليها لكمة قوية تابعجها …فقد كليا السيطرة على قوتو وعضلاتو زادت تضخمات على الاول.. زاد حجمها لدرجة عمر عضلاتو وصلات لديك الضخامة وحوايجو كلهم تقطعو عليه وعروقو غايطرطقو ….. ومزالو غيير كايضرب في سيارتو وهو كايغوت مرة باسم جمانة ومرة مجرد صرخة عاشق مجروح … كايتسمع صداها فديك الغابة…..

السيارة كلها خربهاا مابقات فيها تا جهة صحيحة ولات حديدة مسطحة …و داز للاشجار كل مرة يضرب شجرة حتى كاتقلع من بلاصتها ويدوز للأخرى …..

بقا مدة طويلة فديك الغابة غير كايضرب ويغوت تاعيا وهو يجلس متكي على شجرة كاينهج وصوت تنفسو مسموع فالارجاء ويديه كايرجفو هز راسو للسماء وغمظ عينيه وطاحولو دموع ….وصوت صراخها واستنجادها باسمو …مزال كايتعاود على مسامعو
… دازو ساعات و فارس باقي فنفس الوضع هاز راسو ومغمظ عينيه وتنفسو تنظم محاسش بالوقت نهائيا …حتى للحظة حل فيها عيونو لقا الظلالام شويية دنور القمر … شاف فالساعة لي فيديو لقاها قربات الوحدة د الصباح.. و وقف مشا في الغابة في اتجاه القصر راجع ليه على رجليه…..)) 🖤الجزء 2 من قصة 🖤 ⚘#وحش_ذات_القزحيتين ⚘
والذي بعنوان :
⏳قصة : #عشق_الجبابرة ^⏳
♥️ ️#أَحمِـلُ قَلبكٍَ مَعــيِ : متحولينVsسحرة ♥️
📜الكاتبة : chaymae ouaj
🌞الجزء401🌞
🍀🍀🍀🍀
في القصر ..وفي جناح جبار ..بالضبط فالدريسينغ …جالسة على طاولة المكياج أمام المراية …وهي كاتشوف فنفسها وساهية …
ساندرا بلبسة الرقص الشرقي الحمراء لي جابليها جبار …لي عبارة عن ستيانات مطرزين ونازل منهم الموزون مدهب ..وصايتهم لي طوييلة وفيها جوج فتحات حتى للحزام وحتى هي ضايرة بالمونون لمذهب من الخصر …فيديها ودراعها أساور ..وفرجليها الخلخالين من الألماس …وشعرها سرحاتو حرير وخلاتو مطلوق طوييل على راحتو باش يعاونها فالرقص…واستاعنات بيوتيب باش قادات مكياج صارخ ودهنات فخاضها صدرها وبطنها وكتافها وظهرها بكريم لامع …. ورشات بزاف من عطرها ..حتى أنها وجدات الأغنية الشرقية لي غاترقص عليها…وجالسة متوترة وكل شوية تشوف فالساعة حتى وصلات 12 دالليل ….عاد حسات بطاقتو الكبيرة عرفاتو فالجناح …هزات هاتفها وناضت عازمة تنفذ لي فبالها ..وتمشات فاتجاه الباب تخرج من الدريسينغ ….
🍀🍀🍀
خارج الدريسينغ …ظهر جبار بقوة التنقل واقف أمام سريرو …حيد الفيست لاحها بعصبية… وحط كونطاكط سيارتو وهاتفو…حتى سمع صوت الخلخالين لي فرجليها …استدرا كايشووف فباب الدريسينغ حتى خرجات مبتاسمة …وهو حل فمو ساااهي فيها ….)

(ساندرا غير شافت وجهو لي مسييف مخننزر وعرووق جبهتو منفوخين ..عرفاتو معصب …بل صاعر وتسائلات فنفسها عن السبب…سرطات ريقها وبقات واقفة مكانها ماعرفاتش واش تزيد ولا ترجع…أما هو فقط جامد كايشوف فيها …حتى وسعات ابتسامتها وهي حالفة تاتنفذ لي فبالها …قربات منو بخطوات مثيرة وصوت خلاخيلها كايتسمع في كل الجناح …حتى وقفات أمامو …ومدات يديها حطاتهم على صدرو وتعلات باستو جنب فمو وقربات من أذنو وهمسات )

ساندرا :جلس !..

(جبار مغمظ عيونو كايستنشق فعطرها ..ويالاه حط يدو على خصرها العاري وهي تحيدها ليه وشافت فيه بنظرة مثيرة وحركات راسها بلا )

ساندرا : ماشي دابا ….

(جبار سرط ريقو وباين فيه معصب ويالاه غايهضر حتى جلساتو على السرير وتحنات أمامو حتى جا صدرها أمام وجهو ..ومدات يديها كاتحليه فلعقاد لولين دلفيست ونطقات بصوت هامس وعينيها مقابلين مع عيونو …)

ساندرا : غاتحتاج تتنفس…(وغمزاتو ..وهو حال فيها عينيه مكايرمشش) ■●تتمة الجزء 401■●
ساندرا : غاتحتاج تتنفس…(وغمزاتو ..وهو حال فيها عينيه مكايرمشش)

ساندرا ابتاسمات …وبعدات منو غادية راجعة بلور وعينيها فعينيه …حتى وقفات امامو بعيدة بخطوات واستدارت عطاتو بالظهر …وردات شعرها الطويل جنب حتى بان كل ظهرها العاري ….تنفسات بعمق وهي كاتتحدا كل خجلها ..حيت عمرها رقصات أمام شي رجل كانت كاترقص وسط البنات فمدرسة الرقص أو أمام جداتها لاغير ….ابتاسمات وهي عازمة حتى دوخو لدرجة تخليه يدير أي شيء هي بغاتو … شعلات هاتفها وطلقات الأغنية وحطاتو ..وبدات ..استدارت لعندو بحركة راقصة هزت فيها خصرها بطريقة مثيرة ..وبدأت تتمايل مع الأغنية الشرقية وهي كاتحرك يديها ومركزة على صدرها كتهزو بطريقة مثيرة …وكاتقرب منو وهي كاترقص حتى وقفات أمامو واستدارت عطاتو بالظهر وبقات كاتقوس فبطنها نازلة بالخلف وهي كاتحرك يديها فالهواء بحركات مثيرة حتى تقوصات ونزل كل شعرها على وجهو وهو غمظ عيونو باستمتاع …حتى تهزات واستدارت أمامو كاتحرك فخصرها بسرعة وباحتراف بحركات متناسقة مع الموسيقى …وهو العرق كايهبط مع جبهتو وغير كايسرط فريقو وعينيه مفيكسيين على جسدها مرة خصرها مرة بطنها مرة صدرها مؤخرتها … …حتى عراق كولو وحيد الفيست لا حها وهو كايتنفس بسرعة …وهي غير كاترقص حتى قربات منو تاني …وقفات أمامو مباشرة ..وتحنات على ركبتيها أمامو وهي كاتهز وتهز وتهز فصدرها لي بزز شادينو ستيانات …وهو كايتنفس بسرعة ويالاه مد يدو يحطها على صدرها وهي توقف كاتحرك فخصرها… وفخاضها خارجين من فتحات الصاية كايتحككو مع صدرو ..ووجهو فبطنها حتا مد يدو حطها على بطنها وهي بدات تحرك بطنها ويدو كاتتحرك معاه واستدارت كاتحرك فخصرها امام وجهو وهو حط يدو عليه كايتلمسها وهو كاينهج ..ويالاه غايوقف حتى استدارت ودفعاتو حتى رجع جلس …وبعدات منو وهي كاترقص وترقص وترقص بسرعة متماشية مع سرعة الموسيقى وهي كاتتحرك فكل الجناح بخفة كاتهز خصرها وصوت الخلاخيل وموزون اللبسة معاونينها ..وهو كولو كاينهج…حتى وقف غادي ناحيتها وهي وقفات مكانها كادور فراسها وشعرها الطويل كايتعلا….حتى وقف أمامها وجرها من خصرها لسقها معاه وكايتنفس بسرعهة ونطق بهمس…

جبار : مابقيتش قادر نصبر…

ساندرا كاتلهث مبتاسمة وجاوباتو بهمس ) واخا…

(جبار ابتاسم وهزها بخفة خاشي وجهو فعنقها ..اختفى وظهر مباشرة أمام السرير …وحطها فوقو ويالاه غايبوسها حتى حطات اصبعها على فمو وحركات راسها بلا …وقربات حتى همساتليه فأذنو بطريقة مثيرة …)

ساندرا :خليني أنا المتحكمة فالعلاقة هاذ المرة …

(جبار وسع ابتسامتو وهي دفعاتو من كتافو حتى تكا على السرير وطلعات فوقو جلسات على حجرو وهو حط يديه بجوج على انحانئات خصرها ..وهي حيداتليه يديه وطلعاتهم ليه للفوق وتحنات حتى تقابلو وجوهم ونطقات …

ساندرا : خلي يديك الفوق ماتحركهمش وخليني أنا المتحكمة …(ولحسات ليه فمو بطريقة خلاتو غمظ عينيه و تأوه ) ماتحركش يديك

(جبار كاينهج وهي ابتاسمات ..وتكعدات هازة يديها للفوق وبدات تتحرك فوقو بطريقة مثيرة وهي كاتتمايل مع الموسيقى لي مزال مطلوقة …وكاتتحكك مع حجرو وهو كايسرط فريقو ..وغير كايهز يديه يحطهم عليها وترجعهم ليه لفوق ..وهي كاتشطح فوق حجرو)

جبار كوولو عرقان ومززنك نطق بدون صبر ) سااندرا …

(ساندرا ابتاسمات …ومدات يديها خلف ظهرها تفك الستيانات ..وهي مزالها كاتحرك خصرها بطريقة دائرة فوق حجرو …وهو غير شافها غاتحيد الستيانات ابتاسم …ولكن دغيا خنزر فاش شافها ماحيداتهمش …وقربات منو حتى تقابلو وجوهم وهي شاداليه يديه بجوج لفوق بيدها باش مايقلبهاش تحتو …ركزات فعينيه ونطقات بصوت هامس مثير …

ساندرا : بغيت منك طلب…🖤الجزء 2 من قصة 🖤 ⚘#وحش_ذات_القزحيتين ⚘
والذي بعنوان :
⏳قصة : #عشق_الجبابرة ^⏳
♥️ ️#أَحمِـلُ قَلبكٍَ مَعــيِ : متحولينVsسحرة ♥️
📜الكاتبة : chaymae ouaj
🌞الجزء402🌞
ساندرا : بغيت منك طلب…

جبار كاينهج والعرق هابط معاه ) واش بغيتيني نطرطق و…(ساندرا حطات أصبعها على فمو سكتاتو ونطقات بهمس )

ساندرا : شوووت (ركزات فعيونو وحركات اصبعها من فمو وهي هابطة مع عنقو وصدرو بشويية وكاتهضر ) كنواعدك هاذ الليلة ماغاتنساهاش وأنا غانكون المتحكمة طول العلاقة وحتى تشبع ولكن بغيت منك طلب …

جبار كايتنفس بسرعة سرط ريقو ونطق ) آمري…

ساندرا ابتاسمات ) بغيتك تخفف عقابك للبنات …

(جبار غمظ عينيه مزيير على أسنانو ..ويالاه حلهم مخننزر فيها ويالاه غايغوت فوجهها حتى تأوه ملي وصلات اصبعها لحجرو ..وحطات يدها على قضيبو كاتحركها …وهو كاينهج ..وهي مركزة فعينيه بنظرة مثيرة ونطقات …)

ساندرا : بغيت وعد بهاذشي وعد ودابا…

جبار كايتنفس بسرعة ) ساندرا …

(ساندرا تحنات باستو ففمو وهو كايتجاوب معاها بقوة حتى فصلات القبلة خلاتو تهز يرجع يبوسها وهي بعدات راسها ونطقات )

ساندرا : بغيت وعد أولا …

(جبار سرط ريقو وجر يديه بجوج من بين يديها وبحركة سريعة قلبها تحتو …وهي خرجات عينيها فعينيه حيت تقابل معاها وولا هو لفوق وهي تحتو والعرق كايقطر من جبهتو )

جبار مخننزر ): دايرا كل هذا على قبل مانعاقبش لبنات ؟

(ساندرا سرطات ريقها وهي كاتشوف أن كل خطتها غاديا كاتفشل …بقاليها حل واحد وخطتها البديلة …تنهداات مغمظة عينيها..ثواني حتى حلاتهم فيه عامرين دموع ونطقات بصوت باكي )

ساندرا : كندير كل جهدي باش نرضيك ..مكانقولييكش لا فتاااحاجا وراادة بالي فكل شيء وكل حركة باش مانغلطش باش نتا ماتتعصبش …أوامرك على راسي وكنطبقهم بخااطري وبرضاي ..ونتا ها ؟ نتا أي شيء طلبتو كاتسبق لا بلا ماتخليني حتى نكمل هضرتي (وبدات تبكي بصراخ وهو مخرج عينيه فيها ) واااش تادابا غاترفضلي طلبييي وأنا من صباح كنوجدليك فراسي باش نتا تكوون فرحان وأنا ها انا شكون يفرحني شكوووون (تحركات تحتو دافعاه ) نووض عليا مابقيتش بغيت نووض..

جبار زير عليها وغوت) واهداي وحبسي هاذ التمثيل ديالك …

(ساندرا سكتات من البكاء وخرجات فيه عينيها ..وهو تحنا باسها ففمها ونطق )

جبار : مكاتعرفيش تتظاهري وتمثلي وتكدبي (وتحنى كايلحس ليها الدموع وهي دورات وجهها )

ساندرا : كنهضر بصح نوض عليا حتى تفكر فطلبي ونهضرو ديك ساعة…

جبار : ننوض ! (غوت) وااش من نيتك ز..ي لي وقفتيه وقفة عمرو وقف بحالها وكاتقولي دابا نوض ..وشكون غاينعسو هااا؟ (وشد صدرها بيدو كاينزل ليها ستيانات وهي مخرجة عينيها وكاتنتر منو )

ساندرا : لا نووض تانا غانولي لي قلتيها ليا نقوليك لا وتادابا لا يالاه نوض عليا…

جبار تبتها تحتو ) هدااي (حيد ليها الستيانات لاحهم وشد صدرها بيديه بجوج كايلعب بيهم وعينيه غير عليهم وهو كاينهج وهي كاتنتر منو )

ساندرا : وا طلق نوض لا قلت لا غينتا ليتعرف تقول لا…

جبار شاف فيها ) امتا قلت ليك لا ؟

ساندرا خرجات فيه عينيها ) ك كيفاش واش واش زعما وافقتي على طلبي…

(جبار تحنا مص راس صدرها بالجهد حتى تهزاات ..وكتحاول تبعدو ولكنو شد يديها طلعهم لفوق واستمر كايمص بالجهد )

ساندرا : أححح وا صبر بلاتي جاوبني واجاوبني شرحليا …

جبار تكعد شاف فيها مخننزر وكولو كاينهج ونطق ) قلتي خفف عقااابهن واخا يا ساندرا شي أوامر أخرى طلقيني ؟ ■□تتمة الجزء402■□
جبار تكعد شاف فيها مخننزر وكولو كاينهج ونطق ) قلتي خفف عقااابهن واخا يا ساندرا شي أوامر أخرى طلقيني ؟

ساندرا مخرجة فيه عينيها ) واعدني عقابهن غايكون بسيط وهنا فالقصر ..

(جبار سكت كايشوف فيها وهي خنزرات فيه )

ساندرا : نوض عليا نوض

جبار غوت ) وااااخا كنوااعدك بغيتي غيير نخففو …غاانخففو واخا راااه شرييييت جزيرة نائية علاقدها كنت ناوي ننفيهن فيها لمدت أربع أشهر بدون أي تيكنولوجيا أو أي حداثة أو خدم … غيير هن بربعة ولقروودة ونحط عليهن عشرين متحول حراسة …ويعولو على أنفسهن …

ساندرا مخررجة فيه عينيها ) اويلي …

جبار : قلتي نخففو واخا غانخلييها شهراين و…

ساندرا قاطعاتو ) قلت تخففو آه ولكن يكوون فالقصر ماتبعدهنش عن رجالهن ولا العشيرة …ومايكونش قااسي…

جبار زفر بعصبية مخخنزر ) واااخا أشنووو تاني سربيني …

ساندرا :واعدني …

جبار قرب منها ونطق بهمس ) كنواعدك (وتحنى كايبوس فيها وهي عاد ارتاحت وابتاسمات ودورات يديها على عنقو كاضحك..)

🍀🍀🍀🍀
ونمشيو لجناح جمانة …هاذ الأخيرة لي مزالها ناعسة و جالسة جنبها مها شيماء ..وهي شادة مشط كاتمشطلها شعرها وساااهية فيها …حتى ظهر جاسم أمامها مربع يديه)

جاسم : شيماء من صباح ونتي حداها يالاه ترتاحي شويا غانعيط للممرضة تجي تبقا معاها…

شيماء : لا تقدير تفيق فأي لحظة وخفتها تبقا تغوت تاني ولا تآذي راسها (شافت فيه ) غير سير نعس غانبقا حداها…

جاسم : فين عمرني نعست بلا بيك (قرب منها وشد يدها ) خاسك ترتاحي أنا غانبقا حداها يالاه نتنقل بيك لجناحنا ونرجع نجلس جنبها …

شيماء تنهدات ) واخا ولكن خرج بعدا نبدل ليها البيجامة هاذي عراقت عليها…

جاسم حرك ليها راسو بواخا واختفى…وهي وقفات دخلات للدريسينغ دجمانة هزات ليها بيجامة عبارة عن شورط بسوفيطمتو ..حتى سمعات الباب تحل ..ظناتو جاسم ..وتحركات خارجة حتى بانليها فارس …)

شيماء حلات عينيها وبالصدمة طاحوليها الحوايج من يدها وهي كاتشوف فيه …عاري الصدر والسروال مقطع عليه تاولا شورط ..وضخم ..ضخامة عمرها شافتها عند شي متحول آخر بجسد فولادي حتى من باين فارس دياب …

شيماء مخررجة عينيها ) ف فارس..♡■تتمة 2 الجزء 402■♡
(فارس ليواقف أمام سرير جمانة ساااهي فيها …حتى عيطاتلو شيماء واستدار شاف فيها وحنا راسو …وهي قربات حتى وقفات جنبو وشدات يدو )

شيماء : ولدي

فارس نطق حاني راسو ) فين عمي جاسم..

شيماء : غايكون فجناحو ..

فارس ابتاسم وخدا يدها باسها ونطق ) كانعتاذر صباح ضربت فيك وزدت بوقاحة وخليتك كاتعيطي ليا كنعتاذر …

شيماء عينيها دمعو وحركات راسها بلا وحطات يدها على خدو ) ماتعتاذرش مني اولدي بغيت نطلبك غير ماتكونش قاسي مع جمانة هي شخصيتها هشة ماغاتقدرش تصبر للقسوة من جهة نتا ومن جهة جبار وسليم هي ماغاتقدرش على كل هذا يا فارس ..فا عافاك حاول تسامح غير هاذ المرة حاول تن..

فارس قاطعها ) سامحت أخالتي ونسيت وكنعتاذر على غيابي فهاذ اليومان وحيت خليتها بوحدها …

(شيماء وسعات ابتسامتها …وتحركات هزات البيجامة من على الأرض وعطاتهاليه )

شيماء : إذن هاهي مراتك قابلها بنفسك بدل ليها وبقا معاها أنا غانمشي …

فارس : واخا ..(وحول نظرو لجمانة ساهي فيها )

شيماء :أحم و بطل قوتك يا فارس راه أحم عظلاتك مخيفين ولبس شيحاجة أحم تصبح بخير …

(فارس ماجاوبهاش حيت ماسمعهاش ساااهي فجمانة حتى سمع الباب تسد بعدما خرجات شيماء … وتحرك جلس جنبها ..وبقا مدة غير كايشووف فيها …عاد حيد عليها ليزار ويالاه غايحط يدو على بطنها يحيد ليها البودي ..حتى شافها كاتتحرك ..رجع غطاها وسرط ريقو وهو كايشوفها كاتحل عينيها …حتى بدات كاتتنفس بسرعة ..ويالاه غاتبدأ تبكي حتى دورات راسها بانليها جنبها وهي تخرج عينيها وتكعدات جالسة بسرعة كاترمش فعينيها بدون تصديق)

جمانة : فارس..

فارس مخنزر ) باراكا من البكاء

(جمانة ميلات فمها وبسرعة تكعدات فوق السرير على ركبتيها وشدات يدو بيديها بجوج وكاتهضر وهي كاتبكي )

جمانة : والله مانعااود أفارس مانبقاش نخرج انا كاع لابغيتي وماعمرني نعاود نكدب عليك والله مانعاود ..

فارس كايشووف فيها ) باراكا من البكاء …

جمانة حركات راسها بلا ) ماغاديش نعااود ماتبقاش مقلق ماغاديش نعاود..

(فارس مابقاش قادر يصبر وجرها عنقها وهي دورات يديها على عنقو وخشات وجهها فيه وكاتبكي بالجهد )

فارس : صاف شووت …

(جمانة غير كاتبكي وكاترجف وبزز سكتات ليه ..هزها عندو خداها حتى للحمام غسل لها وجهها عاد ردها للسرير وهي لالاصقة فيه مدورة يديها على عنقو ومزيرة عليه كأنها إلا طلقاتو غايمشي … وهي جالسة فحظنو ومتكية على كتفو وكل شوية كاتشهق )

فارس : جمانة بلاتي نبدل ليك ..

جمانة حركات راسها بلا مابغاتش طلقو ..وهو حيد ليها يديها من حول عنقو وباس يدياتها ) غير نبدل ليك وعنقيني تالصباح …

(ومد يدو حيد ليها البودي وهي معاوناه ..لبسها السوفيطمة …ويالاه تكعدات نزليها الشورط حتى تفيكساو عينيه على فاصمة كبيرة جنب سليب ملوية على فخضها…وهي زيرات على فمها حابسة لبكية وكاترجف )

جمانة :؟ ط طحت على ز زاج و ولكن غاتمشي قاتليا ماما الجرحة غاتمشي وماغاتخليش ليا لاطراس..

فارس سرط ريقو وهز راسو شاف فيها ودور يدو على خصرها عنقها)عرفت غاتمشي …

(جمانة حركاتلو راسها بآه وهو خلاها غير بسليب ..و تكا على سريرها معنقها عندو وهي دورات يديها حول عنقو تاني مزيرة عليه ونطقات وهي كاتشهق )

جمانة : ع عضلاتك قاصحين بزاف أفارس ..

(فارس غمظ عينيه وتنهد مبطلا قوتو …حتى بدأ جسدو كاينقص فالحجم حتى رجع عادي وزير عليها فحظنو )

جمانة : ماغاتمشيش…

فارس : لا أنا معاك…

جمانة : ماغاتخلينيش…

فارس : ماقدرتش وماغانقدرش…

جمانة : ماغاديش نعاود..

فارس: عرفت حيت ماخاسكش تعاودي …

جمانة : مستحيل نعاود كنواعدك ….

فارس تنهد وغمظ عينيه بالإرهاق والتعب مباشرة نعس ….أما هي بقات مدة فوقو معنقاه حتى هزات راسها بانليها نعس وهي تبوسو فحناكو وفمو وجبهتو ونيفو عدت قبل سريعة ..وزيرات عليه ونعسات …..يتبع 🖤الجزء 2 من قصة 🖤 ⚘#وحش_ذات_القزحيتين ⚘
والذي بعنوان :
⏳قصة : #عشق_الجبابرة ^⏳
♥️ ️#أَحمِـلُ قَلبكٍَ مَعــيِ : متحولينVsسحرة ♥️
📜الكاتبة : chaymae ouaj
🌞الجزء403🌞

صباح اليوم الموالي ….ساندرا لي ناعسة على جنبها بدات كتفيق
…كاتحل عويناتها بتثاقل …حتى بان ليها أمامها مباشرة متكي على جنبو وساااهي فيها …وهي كاترمش عويناتها فيه حتى نطق ….

جبار : سنبقي معا لبقية العمر لن استسلم ولن تستسلمي .. هذا عهد بيني وبينك….

((ساندرا ابتاسمات …وحنيكاتها تزنكووو وهي كاتتذكر جرأتها معاه ليلة الأمس لا فالرقص لا فالممارسة ..عاد كلماتو لي كاتحل فمها حتى كاتبغي تهضر تجاوبو وتسكت …وهو سااهي فيها كايتسناها تهضر …حتى تنهدات ونطقات مجاوبة على كلماتو…وبزز كتهضر بصوت هاااادئ وهي مرة كتشوف فعينيه مرة كتحني راسها ومزنننكة ))

ساندرا : أحبك شقاوة طفل يداعبني بقبلاته
ويحضنني بقوة كأنني لعبة بين يديه ..يضمني على صدره
ليشعر أنني ملكه أنني له وحده أنني لن ابتعد عنه
ثم يغفو على صدري..كأن اللعب أهلكه …ويطلب الراحة بين يدي…حتى أصبح لا يجدها إلا في حظني …
فأحظنه و بقوة وحنان وأسهر الليل أنظر اليه وأتأمله
كأجمل طفل رأته عيناي… أحظنك اليوم وسأحظنك غدا ودائما وهذا عهد بيننا….

(جبار ساااهي فيها حتى كملات كلماتها وهو يجي فوقها وعنقها وخشا راسو فعنقها كايضحك وهو كايبوسها بقوة وقبل متفرقة وهي هرها وبقات كاضحك …مدة وهو وياها كايلعبو فالفراش كايبوس ويهر ويعض وصوت ضحكها مالي الجناح ….حتى شد يديها وطلعهم الفوق وحط فمو على فمها كيبوسها وهي كاتتجاوبك معاه مدة ..عاد فصل القبلة ووجهو مقابل مع وجهها وبقا كايشوف فعينيها …)

جبار :علاش …

ساندرا: شنو لي علاش ؟

جبار : لبارح طلبتيني نخفف العقاب للبنات كان ممكن تطلبي أني نلغيه فا علاش ماطلبتيهاش ؟

ساندرا ابتاسمات وحطات يدها على خدو ) حيت وليت كنعرفك مزيان نتا مستحيل تغفر الخطأ أو تتجاهلو …واخا تعاقب عليه بعقاب بسيط وماتغفرش ….
وداكشي لي دارو البنات واخا يوقع لي وقع مستحيل تلغي عقابك لهن حتى لو كان على قبلي وواخا نطلبك أنا وبأي طريقة واخا ندير لي درت … ولو طلبتك البارح تلغيه ماكنتيش غاتوافق ياك ؟

جبار مبتاسم ) مزيان ملي وليتي كاتعرفيني كيفاش داير (باسها ففمها ) حيت آه مستحيل ندوز الخطأ بلا ماندم صاحبه …ومستحييل ندوزها لهن بالساهل حتى لو كون كان جاسم مزالو اللورد الأول وأمرني مانتدخلش كنت غانعاقبهن …جمانة من صغرها كانت كادير كوارث وكاتخبا مور جاسم ومور إيفان…ولكن فكل كارثة عمرها فلتات من عقابي …

ساندرا مخرجة عينيها ) ب بحالاش اشنو داارت كاااع … 🖤الجزء 2 من قصة 🖤 ⚘#وحش_ذات_القزحيتين ⚘
والذي بعنوان :
⏳قصة : #عشق_الجبابرة ^⏳
♥️ ️#أَحمِـلُ قَلبكٍَ مَعــيِ : متحولينVsسحرة ♥️
📜الكاتبة : chaymae ouaj
🌞الجزء404🌞

ساندرا مخرجة عينيها ) ب بحالاش اشنو داارت كاااع …

جبار : والو غير فاش كانت عندها 13 سنة ماعرفتش اش كانت كاتصنع كاع ولا اش قاليها لهبيل دراسها حتى اخترقت جسد وحدة من الخادمات المكلفات بتنظيف جناحها ..والخادمة البشرية تخلعات وهربات كاتجري فلكولوار وهي كاتغوت..وديك جوج عضيمات تابعاها من لور وكاتقوليها أبلاتي تسناي نشرح ليك ..والخادمة غير هاربة وبالرعب وهي كاتشوف فجمانة تابعاها خرجات فلبالكون وطاحت من الطابق التالث على الأرض تهرسات من العمود الفقري..لواليد نقلها لأمريكا تتعالج بعدما اضطر يفقدها الذاكرة كليا بقوة التنويم الميغناطيسي باش ينسيها أن المصونة دجمانة اخترقت جسدها …وهاذشي كان ممكن يأذي لقتل الخادمة أو إعاقة دائمة ….

(ساندرا مخرجة عينيها وهو كمل كلامو )

جبار :وكل هذا ولوالييد ماعاقبهاش حتى ماهضرش معاها فالموضوع آه تقلق منها ليومان ونسى ورجع يجيبلها فالهذايا ويخنتها …وهي ماتسوقاتش وبقات مستهثرة بقوتها كاتفعلها وقتما بغات حتى حصلتها وعاقبتها بطريقتي ..عقاب خلاها كتفكر ألف مرة قبل ماتستعمل قوتها نزيدك أشنو دارت فاش كانت عندها 15سنة..؟؟ مصيبة قد راسها وجرات معاها التوأم كانو بتلاثة غايتسببو فتفجير مرآب السيارات لي تحت القصر وكان غايمشي فيها قصر لستارك كامل ….وحتى هاااذي ماعاقبهااااش عليها جاسم ولكن أنا وسليم ووسيم …(ابتاسم) هزيناهن وهن ناعسات حطيناهن فهيليكوبتر….وزدنااااا علقناهن بربعة بيهن من رجليهم فشجرة فغابة الأمازون ليومان كاملان وخليناهم بوحدهم وتحتهن أسود وأناكوندا …حتى نزلات منهن الزييت البلدية بالخلعة عاد خرجناهن من هاذيك الغابة و …

ساندرا مخررجة عينيها وقاطعاتو ) بلاتي قلتي هي والتوأم كانو غايفجرو المرآب وعاود قلتي عاقبتيهن بربعة علاش أميرة زدتيها فالعقاب هي اش دارت …

جبار :هي ماكااادير واااااالو غير كايكوون فراسها لبلان كوولو دزبايلهن قبل مايوقع … وكاتبقا ساااكتة وبييخير عليها عاجبها لحال إذن تستاهل تتعاقب معاهم …ومور كل عقاب مكايعاودوش نفس الزبلة بل كايفكرو فأخرى ….

ساندرا سرطات ريقها ) ولكن أحيانا الحل مكايكونش هو العقاب …

جبار ابتاسم ) ومن عصاك فعاقبه معاقبة تُنهِى الظلم ولا تقعد على مضض…(معنى عَلَى مَضَضٍ : عَلَى كُرْهٍ )

(ساندرا شافت فيه بعدم فهم )

جبار : من أقوال أحد المفكرين ^النابغة الذبياني^ لي قصد أن العقاب خاس ينهي الظلم ولكن فالمقابل مايزرعش الكره ..أي العقاب العادل…

ساندرا ابتاسمات ونطقات بالإسبانية ) صعييب تعاقب بعدل حيت ^ بالعصا يصبح الطيب شريرا والشرير أسوأ
(مثل إسباني)

جبار وسع ابتسامتو وجاوبها بالإسبانية ) من يتردد في إنزال العقاب يضاعف عدد الأشرار
من أقوال : بوبليليوس سيروس…

ساندرا نطقات بالفرنسية ) ألا إن خير العفو عفو معجل وشر عقاب ما يجازي به القدر(حكمة ) كانقصد أن لبنات تخلصو على عملتهن بهذاك الرعب لي كان مقدر لهن عاشوه فهاذيك الفيرمة ..بلا غضب ازواجهن منهن …فعلاش غاتزيد تعاقبهن…

جبار جاوبها بالفرنسية وبمثل أصلو فرنسي ) من يكسر الأقداح يدفع ثمنها…ومن يصر على عض الحصى ينتهي بكسر أسنانه…

ساندرا سرطات ريقها ) ولكن..

جبار قاطعها ونطق بالروسية ..بمثل روسي ) حتى وإن كانت الخطيئة من ذهب، سيتبعها عقاب من رصاص.
^مثل روسي^…

(ساندرا تنهدات ومالقات ماتقول وهو ابتاسم وحط راسو على صدرها العاري )

جبار : بغيتك ماتعاوديش مرة أخرى تتدخلي نهائيا فكيفاش غانعاقب فرد من أفراد عشيرتنا على شي خطأ دارو…

ساندرا : ماغاديش نواعدك يا جبار وخصوصا على قبل البنات

(جبار ابتاسم ومص راس صدرها حتى تهزات وتأوهات بألم وبعداتو وغطات بليزار صدرها لي كولو مطبع ووريوسو طايبين حيت طيبهم ليها بالمصان فالليل .. )

جبار مخنزر فيها ) كاتخبي عليا حاجتي ورزقي..■□تتمة الجزء 404■□

جبار مخنزر فيها ) كاتخبي عليا حاجتي ورزقي..

ساندرا : كايضروني والله …

جبار شدها من خصرها كعدها وهزها )نتي لي صعرتيني البارح (باسها برفق) عندي ليك مفاجأة غاااااااتعجبنييي ولكن أولا حبيبتي خاسها حمام ساخن …(واختفى بها ظهرو فالحمام )
🧊🧊🧊🧊🧊
في جناح جمانة …هاذ الأخيرة لي ناعسة فوق فارس وهي معنقاه وهو حاط يدو وحدة على مؤخرتها والأخرى على ظهرها ونااعس…حتى حلات عينيها وكعدات راسها مخسرة بنعاس ..وغير شافتو تنهدات براحة مبتاسمة …ومدات اصبعها كاتلعب فوجهو وهي مركزة كاتتأمل ملامحو لي عمرها ركزات فيهم …هبطات مع صدرو العاري حتى لعظلات بطنو لي لقاتهم قااصحين كالحجر وهي كاتحاول تضغط عليهم ووالو بحالا كاتضغط على الصخر ..فقط كاتهرو الشيء لي فيقو حل عينيه كايشوفها كاتلمس فبطنو ..سرط ريقو وتكعد..وهي حيدات يدها وتكعدات من فوقو مبتاسمة …

جمانة :صباح الخير…

فارس : صباح النور (وتكعد وقف عاطيها بالظهر وهي وقفات خلفو ) غانمشي لجناحي ندوش وخاس نلبس..

جمانة جات قدامو مبتاسمة ) غانجي معاك راه جناحي أنا وياك..

فارس : لا الجناح كولو مخرب حتى نقادو ورجعي ليه..

جمانة : إذن بقا هنا ها حمامي دخل ليه غانأمر الخدم يجيبوليك حوايجك وكل أغراضك لهنا و..

فارس قاطعها بأنو شد يدها باسها ونطق ) يومان بالكتير يرجع الجناح جديد فابلا ماننقل كل أغراضي لهنا…(ويالاه غايزيد يمشي حتى شدات يدو مزيرة عليها)

جمانة : غاتدوش وتلبس وترجع عندي ياك ماشي غاتمشي ؟

فارس : قلت ليك لبارح أني مغانمشيش …غانلبس ونجي ناخدك نهبطو نفطرو مع العائلة (وحيد يدها من يدو وزاد خرج وسد موراه الباب خلاها واقفة مكانها بعينين عامرين دموع)

جمانة : مزالو مقلق (ابتاسمات ) ولكنو غايسمح ليا كليا أنا غاندير جهدي كولو باش نخليه يسمح ليا وينسى كليا …(وتمشات بخطوات سريعة للدوش 🖤الجزء 2 من قصة 🖤 ⚘#وحش_ذات_القزحيتين ⚘
والذي بعنوان :
⏳قصة : #عشق_الجبابرة ^⏳
♥️ ️#أَحمِـلُ قَلبكٍَ مَعــيِ : متحولينVsسحرة ♥️
📜الكاتبة : chaymae ouaj
🌞الجزء405🌞
🍀🍀🍀🍀🍀🍀
نمشيو لجناح سليم وسميحة …لي ناعسين بجوجهم عريانين ..فقط ايزا خفيف ساتر نصفهم السفلي …سميحة عاطياه بالظهر وهو لايح يديه عليها معنقها ونااعس …فاقت هي أولا ..واستدارت عندو مبتاااسمة وعاضة على شفايفها وهي كاتذكر كيفاش جاء ليلة الأمس معطل وهي كانت ناعسة حتى حساتو كايبوسها وفاقت..وهو بلا مايهضر حيدلها ثيابها وغطس فحظنها …واخا شمات فيه رييحة الويسكي وعرفاتو سكران إلا انه مارس معاها بطريقة بين ليها شحال موحشها …
سميحة مبتاسمة وهي كاتشووف فيه ..حطات يدها على خدها وداخلها كاترقص بالفرحة وكتقول أخيرا غايترجع المياه لمجاريها بيناتهم …حتى حل عينيه الزرق كايشوف فيها … ومباشرة حول نظرو لدراعها الأبيض لي عليه أثر زررررق لعضة وآثار مصات ….لي غير شافهم تاني بدأ كايتنفس بسرعة و خنزر وناض بعصبية كايلبس شورطو ..وهي تكعدات مخرجة عينيها …

سميحة : سليم …

(سليم مجاوبهاش ..لبس الشورط وناض غادي في اتجاه الدوش وهي لوات عليها ليزار و ناضت كتجري شدات يدو حتى شاف فيها وهي نطقات بعينين دامعين)

سميحة : سليم كنعتااذر والله للمرة المليوون كنعتاذر نديير لي بغيتي غير ماتبقاش معصب هكا …

سليم حيد يديها من يدو بلا مايجاوب وزاد دخل للحمام وهي جلسات على السرير كاتبكي ….)
🍀🍀🍀
وهاذ المرة نمشيو لجناح وسيم ..هاذ الأخير لي ناااعس ولكن شكون خلاه …سماح واقفالو فوق راسو كاتفيق فيه مرة تطلع على ظهرو وملي يظور جنب كايقلبها وطلع على جنبو ويضور تاني ويقلبها وتخشا فيه ويبعدها وتعاود تتخشا ويبعدها…تاعيا وخشاها تحتو حاصرها وكمل نعاسو..وهي عنقاتو كاتهرو فظهرو وغير كاتهضر معصبة )

سماح : وا صااافي يااه منعاودش

(وسيم ناااعس فوقها وهي مدات يديها لشعرو شدات زغبة طيراتها وهو نطق بصوت ثقييل بنعاس )

وسيم : غتعاودي تطيري زغبة أخرى نطيرك من جناحي وهداي خليني نعس..

سماح : واغير نوض راه اصلا مشااا لحال قربات لعشرة …

(وسيم لارد )

سماح تنهدات وعنقاتو ) منعاودش يا وسيم كنواعدك منعاود نكدب عليك اصلا (ابتاسمات) مستحيل كنت مانمشيش وسميحة غاديا وبجوجنا مستحيل كنا نخليو جمانة تمشي بوحدها …

وسيم كعد راسو شاف فيها حال عين وساد الأخرى ومخخخنزر وغوت) زبااايلكن دالصغر نساااااايها يا سماااح دابا نتي مرااتي غاتعاودي تكدبي عليا فشيء ولو بسييط يا سماح مغاندوزهالييكش مرة أخرى فهمتي ؟

سماح ابتاسمات ) إذن غادوزها دابا ياك ؟

(وسيم مخنزر ورجع تكا فوقها وغمظ عينيه …وهي خشات أصابعها بين خصلات شعرو ونطقات)

سماح :من لبارح لليوم غوتي فوجهي عشر مرات وخنزرتي فيا عشرين مرة …

وسيم وهو مغمظ عينيه) وحسبتيهم ؟

سماح غاديا وكاتزير على شعرو فيديها) آه ألقزحي نتاعي حسبتهم ورد بالك راه توصلها ل 11 غوتة و 21 تخنزيرة نقلبوها سباط…

وسيم وهو مغمظ عينيه) غاطلقي شعري ولا نقلبوها بونية ودابا نيت …

(سماح ابتاسمات وباستو فخدو وهو كعد راسو حال عينيه بجوج وطار عليها ببوسة عنيفة …) ■□تتمة الجزء 405■□
🍀🍀🍀🍀
نرجعو عند ساندرا وجبار لي بعد الدوش …دخلو للدريسينغ لبسو ثيابهم …ساندرا بفستان أبيض من اختيار جبار اكيد ..وقاليها تخلي شعرها بوكلي..جالسة امام طاولة المكياج دارت حلقات طوال وكبار من الذهب…وحطات شوية مكياج ..وخدات بيبي كريم كاتغطي آثار مصاتو من عنقها …وهو ليكان فالجهة لي فيها ثيابو كمل لبس سبور ..وداز للجهة ليفيها رفووف ورفووف من أحذيتها..اختار واحد وهزو ..وتمشى حتى لأمامها دور بيها الكرسي وتحنى على ركبتو شد رجيلاتها باسها فركبتها ولبس ليها الحذاء ..ليكان بالباج اللامع وكعبو من ذهب … وباس رجلها وشاف فيها وهي كاتشوف فيه مزنكة ومبتاسمة …

جبار : خليك هكا ماتزيدي تاحاجة لوجهك..

ساندرا حركاتليه راسها بواخا ..وبعدها سمعو الدقان ..وجبار وقف )

جبار : وصلو ..

ساندرا وقفات ) شنو وصل ؟

جبار : المفاجأة لي قلت ليك غاتعجبني … بقاي هنا …(ومشا …وثواني حتى دخلو للدريسينغ جوج خادمات جارين جوج علاقات دالثياب مغطيين …دخلوهم حتى لأمامها وحناو راسهم وخرجو …)

(ساندرا كاترمش فعينيها حتى عنقها جبار من الخلف وحط لحيتو عل كتفها واستنشق عطرها باسها فعنقا ونطق وهو مبتااسم )

جبار : حيدي عليهم الغطاء تشوفي..

(ساندرا مدات يديها حيدات الغطا على العلاقات وهي تحل فمها..كانو عشرات من فساتين الرقص الشرقي بمختلف الألوان والأشكال والتصاميم …)

جبار : قلتليك مفاجأة غاتعجبني فا بغيت كل ليلة سهرة بحال دالبارح …

(ساندرا سرطات ريقها ويالاه غاتجاوبو حتى رن هاتفو ..وشاف شكون وهو يشد الخط وبدأ كايهضر بالألمانية وتحرك وقف أمام نافذة عاطيها بالظهر وكايهضر … وهي فهمات من هضرتو موضوع خاص بخدمتو …مدات يديها كاتقيص فالفساتين مبتاسة …حتى سمعات الدقان تاني …شافت فجبار لي مزال كايهضر مابغاتش تقاطعو وخرجات من دريسينغ ..توجهات لباب الجناح حلاتو لقات خادمة …هازة صينية عليها كأس فيه مشروب لونو أخضر …)

ساندرا : نعام ؟

الخادمة حالة عينيها مكاترمشش نطقات بصوت ثقيل ) لليدي ساندرا …

ساندرا شافت فيها باستغراب ) نعام ؟

الخادمة مزالها حالة عينيها بلا ماترمش خدات الكأس من الصينية مداتو ليها ) مشروب خاص ليك ماي ليدي …

ساندرا شافت فالكأس باستغراب ) أحم اشنو هذا و..

الخادمة قاطعاتها وكاتهضر بصوت ثقيل بلا ماترمش عينيها) مشروب خاص فيه القزبر والحامض كاتصوبو الليدي شيماء بيديها كايحافظ على نظارة البشرة وهي ليقاتليا نجيبوليك راه خديت حتى للسيدات سميحة سماح وجمانة وأميرة وهاندا وزليخة …

ساندرا : أحم غير حطيه ليا فطبلة الفطور لتحت مع العائلة و..

الخادمة قاطعاتها ) قالت ليك الليدي شيماء شربيه قبل الفطور…

ساندرا تنهدات وخداتو ) واخا شكرا تقدري تمشي …

(الخادمة بقات واقفة مكانها جامدة وحالة عينيها مكاترمشش ..وساندرا كاتسناها تمشي وهي كاتشوف فيها باستغراب ..حتى ماتحركاتش الخادمة من مكانها وهي تسد ساندرا عليها الباب ..)

ساندرا : ويلي هاذي مالها 🖤الجزء 2 من قصة 🖤 ⚘#وحش_ذات_القزحيتين ⚘
والذي بعنوان :
⏳قصة : #عشق_الجبابرة ^⏳
♥️ ️#أَحمِـلُ قَلبكٍَ مَعــيِ : متحولينVsسحرة ♥️
📜الكاتبة : chaymae ouaj
🌞الجزء406🌞

ساندرا : ويلي هاذي مالها (شافت فالكأس بين يديها وابتاسمات وشربات منو جاها مر ..ولكن كملات كاتشرب..حتى كملاتو وحطات الكأس ..وخرج جبار من دريسينغ وهو بنفس ثيابو سبور مخنزر وهو حاني عينيه على هاتفو كايرسل رسائل )

ساندرا سرطات ريقها من تخنزيراتو ) مالك ؟

جبار ابتاسم ) والو سبقيني لتحت غاندوز لمكتبي لربع ساعة عاد نلحق عليك…

ساندرا : ع علاش واش ماغاتمشيش لخدمتك؟

جبار :لا غانخدم فالقصر اليوم( شد يدها )يالاه نوصلك للمصعد…(وحنا عينو على هاتفو وهي طلات لقاتو كايكتب شيء لفارس وخرجات عينيها )

ساندرا : بلاتي واش عيطيتي للبنات لمكتبك على قبل العقاب ؟

جبار خنزر فيها )قلت هبطي تفطري ولا ماقلتهاش ؟

ساندرا شدات يدو ) نهبطو بجوج…

جبار ضحك وحط يدو على خدها وغوت ) عقااابهم مقرر داابا ولا بعد سااعة غايسمعوووه وغاايطبقووه فا بلا ماتحتاااجي تماطلي وتشغليني يا ساندراا..

ساندرا : واخا إذن غانكوون حاضرة ملي تقوليهم شنو هو عقابك …

جبار ابتاسم بشر ) مرحبا ….(وشد يدها باسها وخرجو في اتجاه مكتبو ….
🍀🍀🍀🍀
عند جمانة لي بعدما دوشات لبسات فستان أحمر بليدين هابط من الكتاف ..دارت كرينات سفنجة مع مكياج خفيف ونظاراتها الطبية …وسبرديلة بيضاء..ويالاه هزات عطرها ترشو ..حتى دخل عندها فارس للدريسينغ وهو حادر راسو على هاتفو ومخنزر )

جمانة رشات العطر بسرعة وحطاتو ومشات بخطوات سريعة وقفات أمام فارس مبتاسمة وشدات يدو )

جمانة :كي جيت ؟

فارس هز راسو خطف فيها الشوفة وبعد نظرو ) زوينة ..يالاه خوك كايتسنا …

(جمانة ابتسامتها اختفت ولونها تخطف وبدات تتنفس بسرعة )

جمانة : العقاب (سرطات ريقها ) يقدر ينفيني هاذ المرة (زيرات على يد فارس ) ماتخليهش ماتخليهش افارس أو أو أو إيلا نفاني قوليه تمشي معايا ماغاتخلينيش ياك أفارس …

فارس ابتاسم ) نتي عارفة مستحيل لا أنا لا غيري من أفراد العشيرة نخالفو أوامر اللورد الأول …

(جمانة عينيها طرطقو بدموع وكاتنفس بسرعة ..وفارس مد يدو كايمسحلها دموع )

فارس :تهدني جبار خووك أي شيء كايديرو او غايديرو غايكون لصالحك وهو عمرو غايآذيك (شد يدها ) يالاه

جمانة سرطات ريقها وزيرات على يدو وزادو خارجين في اتجاه المكتب ..لي غير وصلو أمامو لقاو ..سميحة واقفة كاترعد وجنبها سليم ..وسماح حابسة البكية و وسيم شاد يدها …وأميرة واقفة بعيد عليهم هي ومالك ..وغير شافت جمانة خنزرات فيها ….

جمانة سرطات ريقها وهي كاتشوف فالبنات لي قابلوها بنظرات باردين ..والشباب شافو فبعض حتى سمعو صوتو ملي نطق بصرااخ )

جبار : دخلوووو ■□تتمة الجزء 406■□
جبار : دخلوووو

(تقدم سليم اولا جار فيدو مراتو حل الباب دخل …عاد تبعوه كلهم ووقفو أمام مكتبو ..لبنات بأربعة حانيات راسهم والشباب كايشوفو فيه …جالس فكرسية ..وجنبو واقفة ساندرا كاتشوف فالبنات وقلبها كايضرب بسرعة وهي خايفة عليهن منو ….)

(جبار مخنننزر فيهن …استقرو عيونو على جمانة ونطق …)

جبار : الكذب على رئيس العشيرة …الخروج بدوون اذن و لحفل مشبوه كولو سكر عراء وجنس ومخدرات و(سكت مزيير على يديه) …تعريض أنفسكن لخطر كبير وبسببكن قتلنا ثمنية بشريين….(غووت حتى قفزو لبنات لي كايبكيو بالحس ) فااااا ماكنتش محتاج أني نفكر فعقابكن جوج مرات …فالأمس اشتريت جزيرة صغيرة نائية فسواحل اسبانيا …

(الشباب سرطو ريقهم ..والبنات صفارو وكايتنفسو بسرعة )

جبار : الجزيرة خاااوية و بدائية مافيهلا لا كهرباء لا ماء لا تكنولوجيا فيها فقط كوخين من خشب …وعقابي كان غايكون نفيكن ليها لمدة أربع أشهر تحت حراسة مشددة لعشرين متحول ..غاتعيشو أربع أشهر معتمداات على أنفسكن فكل شيء حتى فالصيد ايلا بغيتو تاكلو …

سليم لي مخرج عينيه) كان !

جبار شاف فيه مخنزر ) آه كاااان لولا تدخل الليدي ساندرا …

(لبنات شافو فيها ..وهي عينيها غير على جبار وكاتتسنا تسمع عقابو البديل )

جبار : العقاب خففتو ل…

ساندرا قاطعاتو وشدات يدو وكلها كاتترعد ) طلبت منك عقابهن يكون مخفف يا جبار آه ..ولكن يكون فالقصر ماتبعدهنش عن العشيرة وقلتي ليا واخا و..

جبار شاف فيها مخنزر حتى سكتات ونطق بهدوء) خليني نكمل هضرتي يا ساندرا …

(ساندرا حركاتليه راسها بواخا …وهو رجع شاف فالبنات لي بسرعة حناو راسهم..وهو هز ملف خبطو فوق البيرو ونطق )

جبار : اورااقن الدراسية سحبتها من تلك الجامعة نهااائيا …بلغة أخرى خرررجتكن من لقرااية وممنوووع منعا كلياااا تحط شي وحدة منكن رجلهاااا فتلك الجامعة أو شي جااامعة أخرى أو حتى خارج باب القصر بوووحدها .. تخرج مع راجلها أمها ولا باها فقط …غير هذا ممنووع الخرووج وهذا أمر مباشر و أي مخالفة له هاذ المرة غاتتحول صاحبتها مباشرة لسجن المتحولين لمدة أربع أشهر …(ابتاسم) ..ودابا سييرو غبرووو من قدام وجهي وتجمعو تااني وفكرو ليكم فشي زبلة أخرى مزال مادرتووها وهاااا أنا هنا جااهز للعقاب ….(غووت) حييت هاذ المرة ماغااااتنفعكن لا ساااندرا لا غييرهااا ….

(سميحة وسماح كايتنفسو بسرعة وهما كايبكيو بسكات …قربو منو حتى وقفو أمامو حانيات راسهم …)

سماح : كنعتاذر لورد…

سميحة : وحتى أنا مغانعاودش…
(واستدارو خارجات …تبعوهم وسيم وسليم بعدما غمزو جبار ….)

(أميرة حانية راسها وكوووولها كاتترعد وهي كاتشوف فالأرض فنقطة وحدة ..وكلام جبار كايتعاوذ فبالها …حتى شد مالك يدها ونطق )

مالك : أميرة !

اميرة لارد )

مالك سرط ريقو وحركها ) أمييرة

(أميرة ..هزات راسها شافت فجبار ودموع كايطيحوليها …وهو مخننزر فيها وهي بزز نطقات بحروف متقطعة )

أميرة: ك ك نع تا ذر…(واستدارت كاتجري خرجات وتبعها مالك )

جبار حول نظرو لجمانة لي باقة مكانها حانية راسها ..شاف ففارس ونطق )

جبار : ديها من كمارتي…

(فارس سرط ريقو وشد يدها وهي نطقات )

جمانة : سبقني يا فارس (هزات راسها شافت فيه) عافاك بغيت نهضر معاه بوحدنا …

(فارس حركليها راسو بواخا وخرج …وساندرا شافت فيه وفيها )

ساندرا : غانخرج نخليكم و…

(قاطعها جبار لي شد يدها مخننزر فجمانة )

جبار : قولي اش عندك وسيري …

(جمانة قربات من المكتب حتى وقفات مباشرة أمامو وهي كاتبكي وحانية راسها )

جمانة : أنا غلطت كيدائما وهانتا كاتعاقبني كي دائما..وعارفة واخا نعتاذر زايد ناقص عندك … ولكن عالأقل(شافت فيه ) بغيت نطلبك تعفي البنات من هاذ العقاب ..فكرة نحضرو للعيد ميلاد فكرتي أنا خططت ودرت كوولشي هن غيير مابغاوش يخليوني نمشي بوحدي و…

جبار قاطعها ) خرجي …

جمانة سرطات ريقها مميلة فمها وكاتبكي ) جبار لبنات راه غايكرهوني وخصوصا اميرة و…

جبار قاطعها بصراخ ) إذن مرة أخرى ملي تقرري تمشي للعافية برجلييك فكرييي فلبنااات وماتجرييهمش معاااك حيت شحال قدهن يصبرووو فكل مرة كايتحرقو معاك اكييد غايجي نهار لي يخلييوك تتحرقي بووحدك …

اترك تعليقا