Skip links

قصة : الوحش ذات القزحتين2(عشق الجبابرة) ج 5

 38,190 عدد مشاهداات

🍀الجزء الثاني من قصة #وحش_ذات_القزحيتين 🍀
والذي بعنوان : 👇
🕯 قصة : #عشق_الجبابرة ^🕯
♠ ️#أَحمِـلُ قَلبكَ مَعــيِ : متحولينVsسحرة ♠️
📜الكاتبة : chaymae ouaj 📜
🔮الجزء 41🔮

جبار عيونو غير عليها وراااد لبال لكل تعابير جسدها )

جبار : آنسة سمراء المدرسة

ساندرا سرطات ريقها وبزز هزات راسها شافت فيه وبسرعة حناتو تاني …وجبار تحنا حتى تقابل وجهو مع وجهها وسكت مدة كايحقق فعينيها لي حانياهم للأرض..أما هي النفس تقطع فيها )

جمانة : جباار (شافت ففارس وسليم ) أمالكم هاجمين علينا

ساندرا غمظات عيوونها بقوة وكل شكووكها تأكذات إذن هذا الذي أمامها ولي طااقتو زارعة فيها الرعب ..هو جبااار آل ستارك )

جبار تجاهل جمانة ..وكل تركيزو وعيونو على ساندرا لي كاترعد أمامو ..قرب منها أكثر وغمظ عيونو وأخذ نفس عميييق ونطق بالداريجة )

جبار : رييحة الخزامة (عطرها)

ساندرا فهماتو ولكنها ادعات العكس نطقات بالإنجليزية ) ن نعام

جبار دار نصف ابتسامة حل عيونو وشاف فيها بحدة)

جمانة كاتشوف فيه و ففارس وفسليم ) أمالكم ياااه راحنا كانقراو و..

جبار خنزر فييها بحدة تاسكتات ..ومن تخنزيرتو عرفاتو مععععصب …ابتاسم ورجع شاف فساندرا ونطق بالألمانية )

جبار : كملي لهم الدرس يا آنسة سمراء …أنا وخوتي غانجلسو لهيه (أشار لها لجلسة فالجناح ) بغيت نراقب سرعة تعلم أخواتي التلاث هاذشي إييلا ماكان عندك حتى مشكل؟

ساندرا ابتاسمات بزز وحاسة بنفسها غاتسخف… وجاوباتو وبالألمانية ) أكيد يا سيد ممكن ماعنديش مانع

جبار ابتاسم ..وتمشى هو وسليم وفارس جلسو فالجلسة …وعيونهم عليها …أما هي لي محافظة على ابتسامتها ..شافت فلبنات كاتتفادا تشوف فيه وقلبها غايخرج بالخلعة)

ساندرا شافت فأميرة ) ف فين وصلت فالسرد

أميرة قرات عليها آخر جملة كتبو ..وساندرا خدات نفس عميق وبدأت تاني تعرض عليهم النص وهن كايكتبو كإملاء ..وباش تتحكم بتوترها كاتمشي وتجلي أمام البنات وهي كاتعرض …

جبار عيونو كالنسر المفترس ..عليها مركز فيها كليا ملاحظ كل حركاتها ..وتوترها الواضح .. لدرجة أنه سهى فشعرها وتموجاتو..وجهها واحمرارو ..عيونها وتعبهم ..وتأمل كل جسدها …ثواني حتى تحل لباب ودخلات زليخة ..شافت فساندرا باستغراب ..وتمشات حتى لجلسة الشباب وجلسات دايرة رجل على رجل …

زليخة : شكون هاذيك

فارس جاوبها وكايهضرو بشوية باش مايصدعوش لبنات ) أستاذة اللغات الجديدة

زليخة كاتشوف فساندرا قلبات عينيها بملل وشافت فجبار وكحزات تاتلاسقات معاه وحطات يدها على كتفو ونطقات وهي كاتشوف فظفرانها )

زليخة : جبار بغيت نسهر الليلة فشي قنت قنطت

جبار لارد )

زليخة : أو أشبانليك فشي رحلة بحرية نبدلو الجو

جبار لارد)

زليخة شافت فيه لقاتو سااهي فساندرا ..وهي تخنزر )

زليخة : جباار

جبار جاوبها بلا مايشوف فيها ) شششت

زليخة مارضاتش وشافت فساندرا مخننزرة ) مالها على داك شعكوك وشوف وجها كيصفر بف كنكره السمراات

سليم وفارس شافو فيها باستغراب …أما جبار ماجاوبهاش…كل تركيزو على ساندرا….

عند سميحة لي مابقاتش متبعة مع ساندرا بممرررة ..منلي دخل سليم وعينها غير عليه حاالة فمها ..وكتشووف فييه … سليم ضور راسو غير صدفة شافها كيساهية فيه جابتليه الضحكة …غمزها ..وهي خرجات عينيها فيه وبسرعة ضورات راسها ..وجات تكتب لقاتهم فااتوها وبدات تنقل من جمانة …

زليخة كتشوف فجبار كيفاش ساهي فساندرا ..زيراات على سنانها ويدييها ونطقات بغنج )

زليخة: جباار نتاعي والله حتى قنطت خرجنيي(شافت فسليم وفارس ) أشبانليكم فسباق الموطورات بغيتكم كلكم تخرجووني…(كاتسنا ردهم لكن تاحد ماجاوبها ..بانليها فارس كيساهي فجمانة …وسليم فسميحة …وجبار فساندرا …تزنكااات بالأعصاب وشافت فجبار ويالاه غاتغوت حتى ووقف …..

جبار وقف طرطق عنقو وتحرك تمشى تاوقف على ساندرا تاني لي سكتات وشافت فيه… مخنزززر فوجهها وهي لي رجليها مابقاوش هازينها …

جبار : شحال من لغة كاتعرفي

ساندرا : ب ب ب بزاف🖤تتمة الجزء 41 🖤

ساندرا : ب ب ب بزاف

جبار ابتاسم وبدأ كايسولها بسرعة وهي كاتجاوبو بنفس السرعة )

جبار نطق بالروسية ) أشنو إسمك

ساندرا جاوباتو بالروسية ) ساندرا بيثروفا

جبار قرب منها ونطق بالرومانية ) شحال فعمرك

ساندرا رجعات خطوة للخلف وجاوباتو بالرومانية ) 19 سنة

جبار قرب خطوة نطق بالكورية ) منين نتي وشنو هي جنسيتك

ساندرا لي قلبها غايسكت وعينيها دمعو رجعات لور تاحصرها الحيط وجاوباتو بسرعة وبالكورية ) برتغالية من جزيرة ساو ميغيل

جبار قرب لها حتى مابقا فارقهم واالو وحط يديه بجوج على الحيط وهي لوسط حاصرها ونطق بالصينية ) فين واليديك

ساندرا بالصينية) ماعنديش

جبار تحنا تاتقابل وجهو مع وجهها وصدرها ولا كايطلع وينزل بقوة وكولها كاترجف ..وهو مخننزر فيها نطق بالتايلاندية )

جبار : علاش جيتي للمغرب

ساندرا جاوبات بسرعة ) زرت صديقتي وقلت نخدم هنا

جبار نطق بالعربية ) شكون دلك على قصر لستارك

ساندرا يالاه حلات فمها غاتجاوبو بالعربية حتى خرجااات عينيهاا تداركات نفسها وفآخر لحظة نطقات بالإنجليزية ) م مافهمتش

جبار ابتاسم بخبث وحنا راسو وشاف فصدرها لي منفووخ قدامو ونطق بالعربية )

جبار : واابزوول عندك غير نتاع لمصان

لبنات ليكلهم واقفين كايتفرجو شهقو ..سليم ابتاسم بخبث..أما فارس مسح على وجهو..اما زليخة قربات تنفاجر)

ساندرا فهماااتو وفهماتو كاايحاول يستافزها باش تدير ردت فعل تدل على أنها فهماات العربية وأشنو قال ..ويكشف كذبها …فا حافظات على نفس ملامح وجهها المستغرب ونطقات )

ساندرا :م مافهمتش

جبار ديق فيها عينيها ونطق وبالعربية ) قلت لك صدرك عجبني منفووخ( ومد يديه حط أصبع واحد على صدرها من فوق سوفيطما وضغط جوج مرات اما هي جااامدة ..شاف فيها مبتاسم ونطق ) وطبييعي (ركز فحجبانها لي مامنتوفينش ..والنمش ..ووجهها لي والا نقطة مكياج …وشعرها ونطق ) كلك طبييعية وصدرك عجبنييي وحتى … (حنى راسو جنب شاف فمؤخرتها ورجع شاف فيها وغمزها )

//ساندرا سرطات ريقها وكلها كاتترعد ولكنها محافظة على برودها فابقات جامدة أمامو كأنها مافهماتوش //

جبار هضر بالعربية تاني ) أشنو بانليك ف.. (وغمزها)

ساندرا لي حناكها غايطرطقو بسخونية وكلها كااترجف … نطقات بزز وبالإنجليزية ) ي يا سيد أ أنا فعلا عارفة بزاف د داللغات لكني مكانفهمش العربية فا قول هاذشي لي قلتيه دبا بالإنجليزية ب باش ن نفهم عليك

جبار كايشووف فعينيها مدة … ونطق بنبرة تهذيذ وبالعربية )

جبار : أكره الكذب سمعتي والشخص ليكايكذب عليا يكون شكون مابغا يكوون كانقطع لحمو بخجر حاافي وهو كايتفرج … وأنا أستمتع بالأمر ..وكانوكلييه لحمو… فهمتيني!

جمانة بسماعها لكلامو صفارت وسرطات ريقها …أما ساندرا فهمات التهديد المباشر …وفكرة أنه عاق بها خلاتها فقذات آخر ذراات قدرتها على التحمل وتهاوت مغمى عليها …جبار شافها عينيها تقلبو ..ومالت وبسرعة تعرض ليها طاحت بين يديه …لبنات شهقوو .. وجبار حط يد فخصرها ..وأخرى تحت ركبها وهزها بخفة وهو مخنزر ..وحطها على سرير وحدة فالتوأم ..

جمانة كاترعد ) ناري ناري هئ قتلها قتلها زغبي قتلي أستاذتي

السموحات بداو يبكيو وأميرة تخلعات… وفارس وسليم وزليخة بسرعة وقفو عليها جنب جبار …

سليم : مالها

جبار : فارس عيط للطبيبة

فارس انساحب ..وسليم شاف فجبار ) كنظن شكك ماشي فمحلو ماكاتعرفش للعربية

زليخة : بلاتي إيلا كانت كاتعرف ليها علاش غاتنكر وتقول العكس! مافهمتش و فاياش شاكين بالضبط وشكون هاذي أصلا

جبار : ماعرفتش لكني غانعرف🍀الجزء الثاني من قصة #وحش_ذات_القزحيتين 🍀
والذي بعنوان : 👇
🕯 قصة : #عشق_الجبابرة ^🕯
♠ ️#أَحمِـلُ قَلبكَ مَعــيِ : متحولينVsسحرة ♠️
📜الكاتبة : chaymae ouaj 📜
🔮الجزء 42🔮

جبار : ماعرفتش لكني غانعرف

سليم : مانظنهاش كاذبة أجبار فموضوع اللغة العربية ..يعني نت استافزيتيها بلمزياان ومادارت حتى ردت فعل تدل على أنها فهمات كلامك

جبار نطق وهو ساهي فيها ) ماتستهينش بذكاء وحدة عارفة كل هاذ اللغات يا سليم

(قاطعاتهم شيماء وأيار وتارا وجاكلين لي دخلو كايجريو ومعاهم الطبيبة …شيماء مخرجة عينيها فساندرا لي مغيبة فوق السرير )

شيماء : أويلي مالها

جمانة أشارت لجبار ) ماما هو لي قتلهالي هئ دارها بلعاني باش تجيبيلي بلاصتها وحدة شارفة

فارس حبس الضحكة وشد جمانة من يدها كايهدنها )

شيماء شافت فجبار وسليم ) ممكن تشرحووليا أشنو واقع هنا ؟ ومال لبنت

جبار : واالو أحياتي غير تهدني أصلا لبنت باينة فيها مريضة ومن صباح كانت حرارتها مرتفعة …غير هضرت معاها غيبات

جمانة : هئ واتيعندااك راه هو ليخلعها خنزر فيها تاسكتلها لقلب هئ

فارس : جمانة شووت راها ماماتتش غير سخفات

شيماء شافت فالطبيبة ) ممكن تفحصيها ..

الطبيبة جبدات ميزان طبي لقياس الحرارة وجهاز قياس الضغط وفحصاتها وشافت فيهم )

الطبيبة : حرارتها مرتفعة بزاف و غير بسبب نزلة برد والإرهاق من الأحسن ترتاح اليوم وغانعطيها إبرة تنزل حرارتها ..

شيماء : تكلفي (شافت فالتوأم ) حبيبات غير خليوها هنا تاتفيق وتمشي لغرفتها (لبنات حركو راسهم بواخا والطبيبة كملات وخرجات ..وشيماء غطات ساندرا وشافت فجبار مخنزرة )

شيماء : تبعووني (ومشات خارجة ..تبعها جبار وسليم ..)

جمانة جلسان جنب ساندرا وكدوز يدها على شعرها ) ياه شحال زوينة وهي ناعسة

سميحة جلسات جنبها ) واييه بحال شي مونيكة

سماح : شوفو بشرتها شحال مبرونزية باينة فيها كانت كاتبحر ديما

أميرة : هئ سخفات قبل ماتبدأ معايا درس الرموز القديمة ..

زليخة مخنزرة ) بااز مانعرف منين جااها زين (ومشات خارجة مععصبة )

تارا : لبنات خليوها ترتاح

أيار : وملي تفيق قولوليها تهبط لبيتها ترتاح اليوم غدا وكملو الدرس

جاكلين : شافت فأميرة وجمانة ) بدلو ثيابكم وهزو تراجعو دروسكم علامايوجد الغذاء …

🍀🍀🍀

عند شيماء دخلات لجناحها وسدات لباب ..ثواني تاظهر أمامها جبار وسليم بقوة التنقل السريع)

شيماء : أشنو واقع شرحوليا

جبار : واالو ألحب راه غير شكيت شوي وصاف

شيماء : فاياش شكيتو مافهمتش

جبار : ألقزحية نتاعي واش جاتك عادي بنت فسنها عارفة كل تلك اللغات إلا العربية؟؟ لا وكانت خدامة نادلة

شيماء : نادلة فمقهى سياحي فجزيرة ساو ميغيل والسياح من كل البلد كايزورو تلك المدينة فا فين المشكل ؟

سليم جاوبها ):، وتلاقا بخليل لبارح واليوم تصبح عندنا ؟!

شيماء : هه بغيتي تقول أنها تبعات خليل إوا لحد الآن شفتها ما أبدت حتى نظرة إعجاب وحدة تجاهو باش نقولو عجبها وتبعاتوو ماباينش عليها من تلك المعجبات المهووسات بالمشاهير !!

سليم : واخا وعلاش فينما شافتنا كاتصفاار وتبدأ ترعد غير بووحدها

شيماء : سليم لبنت غرييبة فدولة غريبة وثقافة غريبة وقصر كبير وغريب عليها وعاد لاحظت شخصياها خوافة فا أشنو المريب فالأمر؟؟

جبار سااهي ونطق ) لكني كانحس ناحيتها بشيء غريب ..خصووصا فاش كانقرب منها ..

شيماء شافت فيه باستغراب ) كيفاش

جبار تنهد ) ماعرفتش المهم غريب

/// الغريب ..هو أن جبار كايحس بطاقة ساندرا كساااحرة رغم أن طاقتها ظعييييييييفة حيت للآن مزال مازاولات وا لا تعويذة .. ركزو معايا و لاتنسو جبار شيطان المئة قوة ..مئة … 100 طاقتو هاااائلة ضعف أضعااف الأضعاف نتاع أي متحول آخر حتى جاسم وسليم ….. وهاذ المقداار دالطاقة لي عندوو هو الشيء لي خلاه يحس بطاقتها السحرية رغم أنها قلييلة حتى لمنعدنة…///

شيماء تنهدات ) سمعووني ماتنساوش لبنت بشرية غادير خدمتها وتمشي فا مانبغيش هاذشي يتكرر

سليم : والالابقات ألواليدة راه جبار خلعها

جبار خنزر فيه)

شيماء : هااه كااتعرف غيير تخنزر بحاالك بحاال باك (تحل لباب ودخل جاسم مخنزر ونطق )

جاسم : ماال بااه (شاف فجبار وسليم مخننزر) أش كادييرولي فجنااحي ؟

شيماء : والو أحبيبي (عنقاتو ) تعطلتي

جاسم ابتاسم لها بحب )

جبار : واالواليد شحال كاتجي تيتيز ونتا مبتاسم دب خاس تاتسمع حبيبي عاد نشوفو سنانك

سليم : أحبيبي

جاسم شعل يديه بجوج بالنار قوية وجهها ناحيتيهما هما لي مزلعين بالضحك ….و بسرعة فعلو قوة التنقل السريع واختفاو …والنار ضربات في الفراغ )

شيماء : ناري تطفى تطفى هاء قصدي طفي طفي غاتحرقلي لفراش🖤تتمة الجزء 42🖤
شيماء : ناري تطفى تطفى هاء قصدي طفي طفي غاتحرقلي لفراش

جاسم حبس قوة النار وشاف فيها ) أش كنتو كاتقولو

شيماء : غير على المدرسة الجديدة ليجبت للبنات …ولادك شاكين فيها قالك (شداتو من يدو ) أجي جلس نعاودلك كل شيء عليها ..

جاسم جلس ..وشيماء عاوداتليه كل شيء )

جاسم نطق وهو ساهي ) جبار وحتى سليم أشيماء ..ماكايشكووش من فراغ

شيماء : كيفاش

جاسم وقف ) والو ماتشغليش بالك (أخذ يدها باسها ) ممكن حبيبتي توجدلي دوش ندوشو (وغمزها)

شيماء ابتاسمات ) أكييد (ورداتليه الغمزة )

🍀🍀🍀

عند زليخة لي خرجات من جناح التوأم وهي صاااعرة ودخلات لجناحها وخبطااات لباب بقوة …هزات لفيكس وعيطات على كبيرة الخدم ..أمراتها تجي فالحال …وماهي إلا دقائق حتى دخلات فاضمة )

فاضمة : أوامرك آنسة زليخة

زليخة غوتات ) واااا زوزوووو

فاضمة : أحم أمرك آنسة زوزو

زليخة كاتمشي وتجي بعصبية ) شكوون ديك لبنت لكحلة !

فاضمة شافت فيها بتخنزيرة ورجعات حنات راسها ونطقات ) قصدك السمرااء هي المدرسة الجديدة ل..

زليخة قاطعاتها بصراخ ) عرفتهاااا أستااذة شكون هي ومنين جاات (قربات من فاضمة ) سمعيي اليوم تجرييي علييها وتوضفي غيرها شيوحدة تكون شاااارفة

فاضمة : مانقدرش يا آنسة

زليخة غوتات ) قلت ليييك جريي علييها سمعتيي

فاضمة شافت فيها ) آنسة زليخة أحم زوزو الأستاذة …راه الليدي شيماء لي وظفاتها فاهضري معاها إذ هي سمحات بهاذ الشيء …ديك الساعة أنا نجري عليها

زليخة زيرات على يدها ونطقات بعصبية ) خرجيي

فاضمة تمشات تخرج ويالاه حلات لباب لقات عصمان أمامو ..استأذنات وخرجات ..وعصمان دخل للجناح بانتلو زليخة كاتمشي وتجي مكانها معصبة )

عصمان : زليخة

زليخة خنزرات فيه ) عصمااان خرج بغيت نبق بووحدي

عصمان : تهدني أشنو لي عصبك هكذا

زليخة :واالو خرج

عصمان قرب منها ) زليخة تهدني أشنو بانليك نخرجك نتغذاو برا

زلخية غوتات فوجهو ) وااا زوزو أعصمااان زوزوو هاااذي المرة البليوون ليكنقولهاالك

عصمان تنهد ) زليخة تهدني

زليخة تمشات تالفوق لكوافوز …هزات صاكها وتخطاتو خارجة ) ها الجناح خلييتوو لك

عصمان زير على يديه كاتم عصبيتو وتبعها بسرعة …خرجات برات القصر وهزات موطورها وكسيراات ..وعصمان مالحقهاش تامشات ..وبسرعة ركب سيارتو يتبعها …
🍀🍀🍀🍀

عند ساندرا لي مزالها متكية فوق سرير سماح .. بدات تحل عيونها شوي بشوي كتشووف أمامها حتى حلاتهم عالجهد ملي شافتو واقف عليها ..صفارت تاني وتكعدات جالسة ماقدراتش تشوف فيه وبسرعة حنات عينيها )

جبار نطق بالإنجليزية ) : كنعتاذر يا آنسة سمراء

ساندرا شافت فيه وبسرعة تاني حنات عينيها ) أ ن نعام

جبار : غير درتلك اختبار بسيط نتأكد من لغاتك لاغير

ساندرا وقفات كاترجف ) غان غانمشي ف ف فحالي

جبار قرب تاوقف عليها تاني وتحنا حتى تقابل وجهو مع وجهها وهي حانية عينيها )

جبار : علاش !

ساندرا : ك ك كن كنظن أ أني م مامناسباش ل ل للخدمة

جبار ابتاسم ) راك وقعتي على عقد عمل يا آنسة سمراء ومكلعبووش هنا

ساندرا عينيها عمرو دموع وكلها كاترعد منو )

جبار كلما قرب منها كلما إحساسو الغريب كايزيد … وفلحظة غمظ عيونو وأخد نفس عيييق من عطرها ..وزفر بقوة حتى أنفاسو ضربت فخذها عاد بعد )

جبار : ممكن تهزي راسك وتشوفي فيا

ساندرا هزات راسها )

جبار شاف عينيها ليعامرين دموع ونطق وهو مبتسم وبنبرة صوت مهدنة)كنعتاذر إمكن بالغت وممكنلك تمشي لغرفتك إرتاحي اليوم والدرس كمليه معهن فالغذ …

ساندرا سرطات ريقها ..وتمشات بخطوات سريعة .. وغير حلات الباب وخرجات كاتجري بأصى سرعتها فلكولوار …

جبار ابتاسم واختفى من مكانو )🍀الجزء الثاني من قصة #وحش_ذات_القزحيتين 🍀
والذي بعنوان : 👇
🕯 قصة : #عشق_الجبابرة ^🕯
♠ ️#أَحمِـلُ قَلبكَ مَعــيِ : متحولينVsسحرة ♠️
📜الكاتبة : chaymae ouaj 📜
🔮الجزء 43🔮
🍀🍀🍀
في مكان آخر ..وبالضبط جبل كي 2 هو ثاني أعلى جبال العالم بعد جبل إيفرست وأصعبها تسلقا لوعورته وانحداره الشديد. يقع على الحدود بين باكستان والصين…. في منحدر الجبل ووسط غاباتو الكثيفة ..كايتواجد بيت او مجموعة بيوت غريبة الشكل…بيوت مزدية كلها كالشجرة فبيت واحد (الصورة) …وفي إحدا غرف بيت من هاذ البيوت ..مستلقي على سرير ..وخيط الصيرم فيدو ..وفاصمة ملوية على ظهرو وبطنو …بدأ كايحل عينيها شوي بشوي تاحلهم..شاف حواليه فالغرفة عرفها ماهي غرفتو تنهد ..حاول ينوض وهو يتألم بشدة من ظهرو … ورجع تكا .. حتى تحل عليه الباب ..ودخل توأمو وجلس فالكرسي أمام سريرو ب بروود)

ثيون :، ف فينها ؟

آلبرت ضحك باستهزاء ) ههه ونسولك نت نيت ؟

ثيون زير على عينيه) د دريكور و و وناتاشا هم هم

آلبرت قاطعو ) غدروونا ..عرفت ..وحاولو يقتلووك …عرفت ..وراني سيفطت سحرة موراهم ماشي بزاف وغايجيبولي ريووسهم

ثيون :، س ساندرا

آلبرت : هربات من الجزيرة وماعرفتش فينها لكني قريب غانعرف

ثيون : ع عندي بعض أغراضها الشخصية ..غانوض ندير تعويذة تحديد الموقع

آلبرت : ماغاتستافد واالو الشارفة دميبهار خبات موقعها بتعويذة قوية قبل متموت ..لكن السحر ماشي هو الوسيلة الوحيدة لتحديد المواقع أولا (وجبد طابليط كايخربق فيها)

ثيون : أشنو كاتقصد

آلبرت : هااتفها طافي خاس غير تشعلو وفلبلاصة غانعرف موقعها (شاف فيه ) شخصيا كنفظل الجبس المتطور على تعويذة تحديد الموقع

ثيون حاول يوقف ) أنا غانلقاها أنا …

آلبرت غووت) كااانت مهمتتتك أثيووون مااقلتش لييك بغييها قلت لييك حمييها وتشد لكتااب جيبهاالي ودااابااا فيينهااا هااا ..هربااات ولكتاااب تحل وغاتكوون حسيتي به تحل ككل سحرة العااالم أثيوون لكتااااب تحل وهي غااتكوون عرفات شنو هي التعويذة الثانية لي حنا بااغيين … وبحاال واالو تكوون طاااحت فيد المتحوليين

ثيون هو الآخر غوت ) وأنااا قلت ليك مااتسييفطش مووورايااا دووك جوووج نت السبب نتااا هي كاااتبغييني وكاانت كاتيق فيااا يا آلبرت كنت غانجييبها لهناا سلميااا وبإرااادتها وكانت غاااتعااوننا رااه حنا بني صنفهااا وبثقتها فيااا كانت غاتييق فكلامي ولكن بسببك وبسبب دوووك المتوحشين ليسيفطتييهم يحضييوني وقع كل هذااا

آلبرت وقف صاعر ) سمع نت معفي من هاذ المهمة …القطة السمراء أنااا لي غاالقااها وبنفسيي واااخااا تكن وسط جحر الشيطاان بنفسووو غااانجبدهااا هي وكتاابهاااا… فا نتااا ممنوع تخرج من المعشر حتى نأمر بالعكس ( واستدار خرج وخبط لباب)

ثيون تكا فاشل وهو كاينهج ..بانليه هاتفو وهزو حاول يعيط لساندرا لكنو لقا بلي هاتفها طافي )

🍀🍀🍀🍀
في المغرب كازا وبالضبط قصر آل ستارك …ساندرا لي منبعد خروجها من جناح التوأم هبطات بسرعة …لغرفتها سدات عليها من الداخل وجلسات كاتبكي بجهالة ..حسات بالحگرة..بالرعب ..وبالتحرش ..هي فعلا فهمات أن جبار قال لها هكاك بالعربية باش يستافزها تبين له أنها فهمات كلامو …لكنها حسات بالإهانة ..حيت هي عمرها سمحات لشخص يتحرش بها أو يعاملها باحتقار ..مسحات دموعها ونطقات مخنزرة)🖤تتمة الجزء 43 🖤
ساندرا : متعجرف نرجسي مغروور هئ شنو كايحسابليه راسو هئ غااندمك دابا تشوف هئ …
( مسحات دموعها … وناضت كاتمشي وتجي مكانها ) خاس نتأكذ من أن تعويذة الربط تفعلات باش مانبقاش خايفا هكا (سرطات ريقها ..وشافت فوق طاولة حاطين لها الغذاء ..وهزات سكين فواكه صغير..وخرجات من غرفتها …طلعات مع الدرج وتمشات بحالا غاتخرج من القصر ..بانوليها الخدم كايمشيو ويجيو كاينزلو الغذاء …وطلات بانوليها كل لستاارك من غير زليخة وعصمان ..جالسين كايتغذاو فجو هادئ… ساندرا سرطات ريقها وهي كاطل عليهم ..شافت فجبار بحقد ..ورجعات شافت فجمانة لي كتاكل وهي كضحك مع باها ..وهزات السكين الصغير وبقات حاااضية جمانة حتى شافتها هزات تفاحة وسكين ويالاه غاتقطعها ..حتى ساندرا جرحات شوية صبعها ..وفنفس اللحظة قفزات جمانة و وقفات شادة صبعها ….ساندرا غمظات عينيها وتنهدات برااحة ..وبسرعة رجعات هبطات مع الدرج لبيتها …
🍀🍀

جمانة فاللحظة لي جرحات فيها ساندرا صبعها تاهي تجرحات فنفس المكان ..ووقفات شادة صبعها …جاسم وجبار وفارس بسرعة وقفو وجاسم شد يدها )

جبار : وااش عورة حتى التفاحة ماعرفتي ليها

جمانة : أوالله تا ماعرفت أش طرأ

جاسم فعل قوة الشفاء إحدى قواه ..وقوة أيار الأصلية ..ودوز يدو على أصبعها وبسرعة اختفى الجرح …)

فارس : واش نتي بيخير ها؟

جمانة: وا بيخير (ورجعو جلسو ..وفارس هز التفاحة نقاهاليها وقطعها وعطاها كتاكل …)

🍀🍀🍀
عند ساندرا دخلات لغرفتها وجلسات وقلبها كايضرب بقوة بقات كتشووف فالجرح على يدها حتى اختفى ..وفهمات أنه اختفى بإحدى قوى المتحولين ..مدام اختفى من على جمانة فساندرا بالمثل ..والعكس )

ساندرا : سمحي ليا يا جمانة ماتستاهليش ولكنك ورقة نجاتي الوحيدة ماعنديش حل آخر وداك الشيطان دخوك باينة ماكايتفاهمش ..(تنهدات) قاليك يقطعني بموس حافي وأنا كنشووف … هه إوا تفظل جرب يا سيد جبااار
(ناضت هزات كتاب التعاويذ السحري وحلاتو ) خاسني نتعلم للتعاويذ ونقوي سحري باش نقدر نواجههم ..(تنهدات ..وجلسات تقرأ فكل التعاويذ لي فالكتاب ..بدات باالسهلة منها لي مكاتحتاجش لتضحيات
..كتعويذة تحريك الأشياء ..وجرباتها وبعد محاولتان فاشلتان صدقات ليها … بقات ليل كولو تقريبا وهي كاتقرأ فالكتاب وتتدرب على بعض التعاويذ السهلة …

🍀🍀🍀🍀

وعند لستاركس لي تعشاو مجموعين وبعدها كل واحد مشا لجناحو …من غير الرجال والشباب ..لي تجمعو فمكتب جاسم …

جبار شاف فباه وعرف ان مو سرسبات كل شيء لجاسم)

جاسم : جبار إيلا ماتايقش فيها ببساطة غانأمر بطردها

خليل: دابا حيت شاكين أن لبنت تبعاتني كمعجبة غاتقطعو رزقها ؟

جبار وسليم شافو فيه بمعنى من نيتك )

جبار شاف فجاسم وعمامو وخالو ) لواليد لعمام لخال .. واش ماكاتحسو ناحيتها بوالو !

جاسم : شفتها الصباح وماحسيت بوالو

إيفان: تانا شفتها صباح ملي كنت خارج وماحسيت بوالو

وكلهم قالو والو ..وجبار وقف )

جبار : لواليد لبنت غاتبق فخدمتها ..غير يوصلوني معلومات عليها نتأكد من شكوكي وتما غانتصرف

جاسم : تقدر تقولي أي شكوك بالضبط ؟

دياب : واش كاظن أنها جاسوسة ؟

جبار شاف فيه ) بحال داكشي (شاف فيهم كلهم ) تاواحد مايتدخل ألواليد أمرها خليوه عليا (واختفى)..🍀الجزء الثاني من قصة #وحش_ذات_القزحيتين 🍀
والذي بعنوان : 👇
🕯 قصة : #عشق_الجبابرة ^🕯
♠ ️#أَحمِـلُ قَلبكَ مَعــيِ : متحولينVsسحرة ♠️
📜الكاتبة : chaymae ouaj 📜
🔮الجزء 44🔮

صباح اليوم الموالي … الساعة 8 صباحا …وأمام المطار ..واقف جنب سيارتو … بوسامتو ..بابتسامتو العفوية …كايتسناهم وثواني حتى شافهم بجوجات خارجات من المطار … وسع ابتسامتو وحل يديه …وجات كاتجري ترمات فحظنوو )

عصمان : توحشتك أصغيرة نتاعي

هاندا : أنا أكتر عصماني

وقفات جنبهم مبتسمة وحيدات نظاراتها الشمسية ونطقات ) ومك ماتوحشتيهاش !؟

عصمان : الله اودي الواليدة (وباس راسها ) تانتي توحشتك ..فين لواليد

ديما : ماقدرش يجي معانا ..عندو أشغال كتيرة وهو ليعطلنا أما نحضرو لعيد ميلاد البنات ..

عصمان :واخا ( حل ليهم السيارة وركبو ديما أمو لقدام ..وهاندا أختو لور وهو سايق…)

ديما شافت فهاندا ) هاحناا غاديين للقصر فا ماتنساايش كل ماقريتك وكل ماوصيتك ..

هاندا حنات راسها ) واخا

عصمان تنهد بعصبية وتأفأف ..الشيء لي لاحظاتو ديما وخنزرات فيه)

ديما : مالك كاتأفأف علياا

عصمان شاف فيها ) لوالييدة ماتبدايش تاني عاافاك

ديما : غانبدأ ونزيد سمعتي ..ونت بعدة قوولي فين وصلتي واش خليتي جمانة تبغيك ولا مزاال

عصمان حرك راسو بلا حولا)

ديما : من ديييما كانوصييكم أو وااالو بحالا كنهضر مع لحجر نتا خاااسك تخلي جماانة تبغييك وتتزوج بهااا ونتيي (شافت فهانذا ) فهاااذ الزياارة غاديري كل جهدك طيحي جب..
(سكتات مخرجة عينيها حيت عصمان ضرب فران مجهد حتى تهزوو .. وحبس السيارة وشاف فأمو مخنزر ونطق بحدة )

عصمان: وااا ميي عافااك باراكا رااه هااذي ليكاتحرضييها على هااذشي بنتك سمعتي بنتك …وجبااار كنعرفوو كتر من رااسي مستحييل يشووف فهاانداا بطريقة غير أختوو سمعتي هاندا بحااالي كابريين وسطهم كلنا كإخوة فهو كايعتابرها ختووو ككل بناات لستارك عمروو يفكر فغير هكاا .. فابلا مااتلووحي بنتك هاذ اللوحة ..وشيء آخر أمي أنا وجماانة مستحييل سمعتي حتى ضحك مستحييييل تكوون بيناتنا شييحاجة حييت جمانة كانعتاابرها كأختي ونزييدك فارس كايبغييها وبزااااااف

ديما كاترعد بالأعصاب ونطقات ) هااحنا غانشووفوو سمعتييي وبزز منننك تاخدهااا خاسها غير تبغييك ونتي (خنزرات فهاندا ) غاااتسمعي هضرتي وديييري بيهااا

عصمان : يااا الله اللهم طولك ياارووح اووف (وخبط مقود السيارة وكسيييرة كملو طريقهم ساكتين … )

🍀🍀🍀
عند ساندرا لي فاقت مرتاحة ..حيت مابقاتش خايفة منهم ملي تأكدات أن تعويذة الربط تفعلات ..عالأقل بالها ارتاح ومتأكدة من أنهم مستحيل يآذيوها … قلبات صاكها لقات بقات عندها غير كيطمة او سيرفيت حمراء لي مزال ملبسات وحوايجها قلال ..تنهدات وناضت دوشات بالخف ولبسات دوبياس ولبساتها مع سبرديلتها … وهزات كتاب التعاويذ رداتو فالصاك ويالاه غاتسدو تابان ليها هاتفها..وهزاتو )

ساندرا: اووف نسييتو طافي (شافت حواليها فالغرفة كاتقلب على شي شارجور مالقات والو ..وحطاتو فالصاك حتى دبر فشارجور … هزات علبة عطرها بين يديها وابتاسمات بحزن وعينيها عمرو دموع ..عطر بالخزامة ..عطر لي داائما كانت كاتصايبو هي وجداتها وكايديرو منو بجوجات دائما ..عطر كايفكرها غير بميبهار …رشات منو وهي كاتشهق بالبكاء …مسحات دموعها وسدات صاكها دارتو فبلاكار وخرجات ..مشات حتى لمراح القصر وسولات الخادمات …)

ساندرا : واش المدام شيماء فاقت ..؟

إحدى الخادمات : فاقت يا آنسة هي كاتفطر مع باقي السيدات فالصالة الرابعة

ساندرا : أحم ممكن توريني فين ؟

الخادمة : اجي معايا🖤تتمة الجزء 44🖤
الخادمة : اجي معايا

ساندرا تبعات الخادمة وغاديا وهي كاتتمعن فأركان القصر لي رااقي ومبهر.. دازو على الصالة الأولى لي تقليدية ..بفراش ذهبي … والتانية كذالك تقليدية وأكبر وأوسع من الأولى .. والتالثة عصرية وكااتحمق ..عاد الرابعة ..ومزال لخير … دخلات ساندرا وهي كاتمنظر فالصالة …كانت شيماء وباربرة وجاكلين وأليشا وتارا وأيار ..ومعاهم ديما وبنتها هاندا ..جالسين كايفطرو فطور مغربي تقليدي …حتى وقفات عليهن الخادمة …

الخادمة : ليدي شيماء الآنسة المدرسة بغات تشوفك

شيماء شافت ساندرا وابتاسمات ) ساندرا أجي تفطري معانا ابنتي

ديما كطلعها وتهبطها ) شكون هاذي واش شي خدامة جديدة !

باربرة تنهدات بعصبية ونطقات ) لا هاذي ساندرا مدرسة لغات خاصة بالبنات وعرفتي أديما وتشووفي شحال من لغة عارفة يضرك خاطرك

ديما : هه مابايناش عليها !

شيماء مسحات على وجهها ) ساندرا جلسي ابنتي

ساندرا لي غير كاتشوف فيهم نطقات ) أحم غير بصحتك سيدة شيماء بغيت نطلب إذنك بغيت نخرج ناخد بعض الثياب و الأغراض ..وراه قاديت جدول دراسي للبنات هن ماغايخرجو من الجامعة حتى لل 12 زوالا ولعشية مكايقراوش فا غانخدم معاهم لعشية كلها ..

شيماء : واخا ماعنديش مانع

ساندرا : غانحتاج سبورة باش نقدر نشرح ليهم دروس اللغة

شيماء : اي شيء احتاجيتيه طلبي الخدم

ساندرا: واخا شكرا مدام غانرجع قبل مايجيو لبنات

تارا: بلاتي نتي ماعارفاش المدينة وماعندكش اللغة فا من الأحسن سيري مع شيفور يديك فينما بغيتي ويردك

ساندرا: أحم بلاش مدام كانقدر نهضر بالفرنسية وهي اللغة الثانية فالمغرب فاماغالقاش مشكل .. (حنات راسها باحترام لهن ) شكرا لكن سيداتي كنستأذن وبصحتكن (وخرجات)

جاكلين وهي مبتاسمة ) هاذ لبنت زوينة بزاف ومأذبة

شيماء : فعلا

ديما شافت فتارا ) هه من نيتك خدامة ويديها شييفور ويجيبهاا

شيماء : واا ديما الله يهدييك كانقولوليك أستااذة ونتي كتقولي عليها خداامة

أليشا : أستاذة يا ديما مهمتها هي تدريس البنات للغات فقط ماشي تنظف او تطبخ …

ديما تنهدات بملل وشافت فهاندا لقاتها كتاكل من لمسمن وهي تحيدو ليها بعنف ونطقات بحدة )

ديما : واااش باغيااا تغلاضي هاا من صبااح ونتي تااكلي وهاذ الفوورمة لي بزز بنيتهالك ضربييهالي فالزيرو

هاندا تزنكات خجلا من سيدات لستارك وعينيها عمرو دموع )

ديما : نووضي تكعدي لجناحك ولبسي حوايج سبوور وسيري لقاعة الرياضة تريني ياالاه عندك ساعتاين دسبور تحركي

هاندا مسحات دموعها وناضت بخطوات سريعة خرجات)

أيار : حرام عليك أديما

باربرة مخنزرة فييها ومغززة عليها غوتات ) عار الله واش ماشي حراام عليك لبنت اش داارت هااا أشنوو دارت وااا لي سمعك يقوول وازنة ميات كيلو

ديما : أيار باربرة ماتدخلوش بيني وبين بنتي

باربرة (نطقات بالداريجة ) غانووض نشوف زليخة بنتي واش رجعات .. لابقيت مع هااذي جوج دقائق أخرى بربي تاغانريشها يخ على گنسة (وناضت مشات)

ديما شافت فشيماء ونطقات بالانجليزية) كاتعاايرني بلغتكم ياك

شيماء : دييما واهزي تفطري الله يهديك

// ديما آل توركانوس ..زوجة جوكار أحد العظماء الأربع ورئيس عشيرة متحولي تركيا..ديما قوة التحكم بعنصر النااار …وجوكار قوة التفجيير (قوة كاتخليه ملي يفعلها أي شيء شاف فيه كاينفاجر كالقنبلة بدون حتى مايحتاج يلمسو ) .. وهما بطلين من الجزء الأول .. ولادهم عصمان وهاندا //
//هاندا آل توركانوس … هي فعمر وسيم وزليخة ومالك عندها 23 سنة ..وكاتتميز بقوة التحكم بعنصر الماء …هاندا فتاة حساسة ..وسكوتية ..ومغلوبة على أمرها بحيث أمها كاتتحكم بكل وبأدق تفاصيل حياتها ..حتى من وزنها … زوينة هي قصيورة ولكن طايتها زوينة ومعالم الأنوثة عندها منتفخة … ووجها طفولي …تدرس الطب في تركيا //
🍀🍀🍀

عند ساندرا لي مشات عند فاضمة طلباتليها تسلفها شي صاك صغير حتى ترجع ..خداتو منها ومشات راجعة لبيتها ..وفطريقها دازت على صالة صغيرة ..وطلات بانليها رجل عجووز كايتماطا لكأس ماء فوق الطاولة ..ودخلات كتجري هزاتو عطاتولي ..وهو بق كاايشووفيها ..

الجد زيدان نطق بالداريجة ) اللللله على شكلاطة

ساندرا فهماتو وابتاسمات ونطقات بالإنجليزية ) محتاج لشيء آخر ياسيد

الجد : سيد لواه لورد تي عيطي ليا جدي ومالك كتهضري معايا بلغة ليهود تي درجي

ساندرا حابسة الضحكة ونطقات بالأنجليزية ) أحم نخليك دابا

الجد : تي بلاتي جلسي

ساندرا شافت فيه وجلسات)

الجد : هااا هي كاتفهمي الدارييجة

ساندرا خرجات فيه عينيها )🍀الجزء الثاني من قصة #وحش_ذات_القزحيتين 🍀
والذي بعنوان : 👇
🕯 قصة : #عشق_الجبابرة ^🕯
♠ ️#أَحمِـلُ قَلبكَ مَعــيِ : متحولينVsسحرة ♠️
📜الكاتبة : chaymae ouaj 📜
🔮الجزء 45🔮

ساندرا خرجات فيه عينيها )

الجد : أتي غا جدك زيدان هذا معندك مناش تخافي يا شكلاطتي أجي نسولك شكون نتي بعدا ؟

ساندرا سرطات ريقها ) أحم أنا ساندرا أنا هي المدرسة الجديدة للآنسات جمانة والتوأم

الجد (شد يدها بين يديه ونطق بحنية) : تبارك الله علمزيناتك أبنيتي شكلاطة ساندرلا .. عرفتي مندييما كنت بغيت شيحد فدوك لمساخيط دحفادي ياخدها سمراء وهم كايديو غير زعرااات ويولدولي غير لمزعرين واش أنا عايش فلمغريب ولا ميريكان ودابا خرجي لبرا ياك واختاري واحد منهم ياك وجيبيهلي نزوجكم

ساندرا كتشووف فيه ..عينيها دمعو حيت حسات الحنان فلمسة يدو وفكلامو ..فكرها فميبهار حتى بدات تبكي …

الجد : لاواه لاواه شكون بكالي لحبيبة (ومد يدو كايمسحليها دموع) لاش تبكي أبنيتي وعندك جدك زيدان وتبكي وريني شكون بكاك نعميه

ساندرا خدات يدو باستها ونطقات بالعربية الفصحى ) شكرا لك يا جدي

الجد ابتاسم ) هاي هاي شحال عربيتك زينة بحالك ويالاه سكتي

ساندرا : ممكن يا جدي تحتفظ بسري أنني أجيد اللغة العربية !

الجد : أكيد أبنيتي سميط لميط كوني هانية جدك زيدان هذا لي قلقك جي عندي نسخط عليه عمرو يشوف ربح

ساندرا وقفات ) سأذهب الآن يا جدي وسأزورك غدا

الجد : أييه وماتنسايش اختاري واحد من لمساخيط غدا جيبيهلي نزوجكم.. وشوفي حسنلك تاخدي لمسخوط لكبير جبار ولا بوعوينات نسيت سميتو ولا شهب لاخر ساااالييم ..أما داك طبوزي ولد الطبوزي غير غايمحنك لمشحم لاخر

ساندرا تزنكااات وابتاسمات وخرجات ..)

الجد : أييه علامزيناتها شكلاطة اللهم زدني تيتيزا
🍀🍀🍀

ساندرا خرجات مبتاسمة …وهبطات نيشان لبيتها …خدات الصاك الصغير لي عطاتها كبيرة الخدم فاضمة حطات فيه بعض النقود منلي عندها ..وهزات الكتاب دالتعاويذ حيت كيما وصاتها جداتها فينما مشات تهزو ..دارتو فالصاك وهزاتو وخرجات …
~●~●~●
♡‏قال لها :
الحبّ بالحبّ ، والدعوة بالدعوة ، والبادئ أجمل

♡فأجابته :
الدعوة بِوِدّ ، والحبّ يمتدّ ، والبادئ أصدق

●جبار&ساندرا●
~●~●~●
فالجناح الأسود …أسود في أسود …وكل شيء فيه أسود قاااتم …ماشي عشقا فاللون بل هو مزاااج أو موود.. وبالداريجة هو وگااانتو …لو بغاه أبيض فنصف سااعة ممكن يحولو كووولو للون الأبيض ..كيف لا وهو مستنسخ قوة جداتو هييييلدا ..قوة التحكم بألوان الأشياء وتغيرها بلمسة يد… فا جبار وبحركة يد بسييطة كل مرة كايغير ألوان أشياؤو حسب الموود ومزااجو .. ولكن مستحيل يغير أشياؤو ..عزييزة عليه حاجتو وكايكره لي يقيصليه أغرااضو أو يغير مكانها ..وحاليا خااطرو أو مزاااجو كحل ..أسود بحال لون جناحووو …
=ناض من سريرو مخنزر ..الليل كولو مانعسش وهو كااايفكر فساندرا ..عيااا يحلل ويفكر ويفسر ..وماافهمش اشنوو هي طبيييعة ما يحسه ناحيتها بالضبط … تعصب وكل خلية فجسدووو كاتنبهووو منهااا (الإحساس الطبيعي بين عدووين بالفطرة ..المتحولينvsسحرة)

وقف عاري الصدر واختارق باب البالكون ..أخذ نفس عميق من هواء الصباح ويالاه حنا راسو حتى بانتليه خرجات ب ابتسامة على وجهها وشعرها المموج الطويل كايلعب فالهواء كلما اهتزت فسيرها … وقفها أحد ليكارد هضرات معاه ثواني ..من بعد مشات غادية فاتجاه بوابة أسوار القصر باش تخرج…جبار خنزر واختفى من مكانو بقوة التنقل …ظهر فحمام جناحو الأسود أكيد ..وبسرعة غسل وجهو واختفى ظهر فدريسينغ بسرعة لبس عليه ..واختفى ظهر أمام المصعد ..ركبو ونزل للأسفل وخرج بخطوات سريعة وقف أمام لكارد ..

جبار : فيين مشات ؟

الكارد : ماعرفتش لورد سولتها واش تبغي سيارة او شيفور ..وقالت ليا لا.. وطلباتني نعيطليها لشي طاكسي ..وعيطت والطاكسي غاتكون كاتسناها فدخلة دالشارع لورد

جبار : جيب سيارتي بسرعة

🍀🍀🍀
فجناح عصمان ..لي هو جناح غالب عليه الأزرق الأبيض والذهبي … من بعد ماوصل مو وختو للقصر …طلع كايجري لجناحو ..وحل الباب شافها كيمازال ناعسة على سريرو وتنهد براحة وابتاسم …قرب منها وجر كرسي حتى لجنب السرير وجلس وبقا كايتأملها بهيااام وأصابعو كايلعبو بخصلات شعرها …نصف ساعة عاد بدات كتحرك ..حلات عينيها وغير شافتو خنزرات وتكعدات جالسة وشدات راسها بألم)

زليخة : أي راسي (شافت حواليها وهي تعصب وخنزرات فيه) أشنوو كانديير أنااا فجناحك هاا؟

عصمان وقف هز كاس ماء وحبة من دواء لآلام الرأس ومدهم لها ) لبارح شربتي بزااف فالديسكو ..عييت معاك تحبسي تابديتي تفقدي السيطرة على نفسك وشرارات كهربائية بدأت تخرج من يدك ووسط البشر يا زليخة ..فهاذشي علاش اضطريت نجيبك هزيتك حتى لي طواليط الديسكو واخا ضربتيني بالضوء جوج مرات .. وتنقلت بك مباشرة لغرفتك ولكن لقيت ماماك ناعسة فسريرك امكن كانت كتسناك حتى غفت ..وبصراحة مابغيتهاش تشوفك فهاذ حالة السكر وتنقلت بك لجناحي ومباشرة نعسيتي (ومد لها كأس الماء ..وهي خزرااات فيه وضرباتليه يدو تا تخبط الكأس مع الأرض وتهرس كولو)

زايخة : وسوووقك ها علاش تبعني للديسكوو أصلا وعلاش تبقااا دايرلي فييها بايبي سيتر (جليسة أطفال) وااش شكيت عليك هاا🖤تتمة الجزء 45🖤

عصمان زير على يديه ومزالو محافظ على ابتسامتو فوجهها )

عصمان : تهدني أزليخة وقوليلي غير أشنو لي معصبك لهاذ الدرجة وخلاك شربتي لبارح بلا حدود عرفتي لاعرف عمي جاسم ونتي ت..

زليخة قاطعاتو و وقفات مخننزرة فوجهو ) وااش كااااتهددني دااباا بعمي جاسم

عصمان : زليخة الله يهديك ماشي كنهددك غير ما..

زليخة قاطعاتو بصراخ ) بااراكا مابغيت نسمع والو أعصماان وآخر مرة تجيبني لجناحك (ودازت من جنبو صاعرة تاخبطات كتفها بكتفو ..وخرجات من الجناح … عصمان بق واقف جامد مدة ..حنى راسو شاف قطع الزجاج دالكأس لي ضرباتليه..على الأرض ..وتحنى هز قطعة شادها فيدو ..وزييير عليها قبضتو حتى بدأ دمو كايسيل )

عصمان : إمتا غاتفيقي أزليخة إمتا !!
//عصمان قوة التنقل ../ زليخة التحكم بالكهرباء
🍀🍀🍀🍀

في شارع أمامو شاطئ البحر ..وقفات سيارة أجرة وخرجات منها بسرعة …ساندرا وهي موسعة ابتسامتها وحاالة عينيها لي كاايبريو فالبحر ..تنفساات بعمق بحاالا عاد رجعات للحيااة وشحال توحشاات زرقتوو ريحو أموااجو ورمالو .. جبدات لفلوس من صاكها عطات لمول طاكسي بسرعة ..ومشات كاتجري هبطات للشاطئ لي كان خاااوي حيت صباح بكريي والجو بارد شوي …
مول الطاكسي بقا مدة كايشوف فالأورو لي عطاتو يحسابلو مزورة ..عاد حرك طاكسيه مشا ..ومكانها وقف جبار بسيارتو ..وخرج منها مستغرب ..بانتليه غادية كاتجري للبحر ..ووقفات أمامو وبدات تحيد فحوايجها تاحيدات كولشي بقات بدو بياس وهو خرج فييها عينيه)

جبار : شكاااديير هاااذ لحمقاااء (سد سيارتو وبسرعة هبط تابعها )

ساندرا ..حيدات ثيابها بسرعة بقات بدو بياس ملونين..حطاتهم على الرمال وحطات صاكها جنبهم ..بدون إكتراث ..ومشات كاااتجري بلهفة تلاحت فالبحر .. وبدات كاتعوم وتغطس …..

جبار وقف جنب بعض الصخور وربع يديه وجلس كاايتفرج ..المنطقة ليكانت كاتعوم فيها كانت خااوية …بقا كايتأملها تسبح باحتراف تغطس وتخرج وترجع تغطس..ابتاسم… بقات كاتعوم لمدة ساعة كلها ..وهو غير واقف بعيد كايتفرج بدون ملل… بشعرها الطوييل وسباحتها المحترفة كاتبان كالحورية ..ساعة وهو غير ساهي فيها وماعيااش .. فقط كايتفرج فيها حتى لمح شمكار ..لي مشا كايجري هز صاكها من على الرمال وعلق ..أو هرب كايجري…

جبار تنهد بملل ) شووو هااذ زاامل دابا قطع عليا لفراجة فوووك ( ودار يديه فجيابو وتبعو لكن دازليه من طريق آخر)

عند ساندرا لي يالاه غطسات ..وخرجات راسها من الماء يالاه غاترجع تغطس حتى شافت شخص غريب هز ليها صاك ومشا كايجري..شهقااات وصفاارت وبدأت تسبح بسرعة …حتى خرجات من الماء ومشات كاتجري تابعاه وكاتغوت وقلبها غاايسكت )

ساندرا : لا لا هئ لكتااب لكتااب هئ وقف عاافاك هئ خوود لفلوس غير عطيني لكتااب هئ لا لا هئ

(بقات كااتجري تابعاه لكنو هرب ليها..و بعييد عليها واستدار مع الصخور …شحفاات وهي كاتجري مورات حتى استدارت هي الأخرى مع الصخور وهي تشهق ووقفات مكانها مخررجة عينيها ..وهي كاتشوف فجبار شادو بقجة وكايسرفق فيه تسرفيقة مور الأخرى وكايهضر بالداريجة …

جبار : وااش لدييلمك مساالي قبك هااا (وسرفقو) ومساااالي ليك أنا (وسرفقووو) قطعتي عليااا لفرااجة ازاامل (وسرفقوو ) ماالك ماالك مالقيتي فين تجي غير دابا (وسرفقو ) ومن بين كل صييكان العالم مالقيتي ماتسرق غير هاذ الصاك (وسرفقوو)

ساندرا لي بدات تترعد وهي كاتشوف صاكها لي داخلو الكتاب السحري ..بين يدين جبار ..سرطات ريقها وتفكرات تعويذة الربط أي معندها مناش تخاف ..وهي تبدأ تقرب من جبار بالحس طيرليه الصاك باش تهرب… ويالاه قربات ليه تاضور راسو وشاف فيها مخرج عينيه ..وشمكار بين يديه دايخ بتصرفيق يالاه ضور راسو تاهوا يشوفيها وهو يزرب عليه جبار بحركة سريعة خشاليه راسو فالرملة …

جبار : أفااااش باااغيي تشووف القواااد هااا فاااش ..

ساندرا مخرجة عينيها فالشمكار لي تايفركل …ونطقات بالإنجليزية ) أغاااتقتلو

جبار خنزر فيها وخرج للشمكار راسو من الرملة وهو كايكح وضربو بركلة قوية لقزيبتو تاطاار )

جبار : قوووود راه نشوفك مرة أخرى تمووت ..

الشمكار ناض طافج وهرب بأقصى سرعته)

جبار شاف فيها مخنزر ..ونزل عينو لصدرها ..ولباقي جسدها .. و فلي تاتو لخفاافا لي فجسدها …فجنبها وفخظها …أما هي عينيها على صاكها لي بين يديه وكاتسرط ريقها )

جبار نطق بالإنجليزية و بحدة وهو مخننزر ) وااش عااادي عندك تعرااي هكا فالعلن هااا وشكوون دارليك دوك لي تاتو!؟

ساندرا سكتات مدة وهي حانية عينيها ومزززنكة يالاه كاتهزهم فيه وترجع تحنيهم ..وعقلها وقلبها كايداابزووو ..عقلها كايقووليها جاوبيه زعمي ماعندك من آش تخااافي تعويذة الربط تعوييذة الربط …وقلبها كايقووليها سكتيي هربيي غايقتلك بدون مايفكر جوج مرات ..غمظات عينيها بقوة ونطقات بتردد وهي كاترعد )

ساندرا : و و و س س سو سوقك🍀الجزء الثاني من قصة #وحش_ذات_القزحيتين 🍀
والذي بعنوان : 👇
🕯 قصة : #عشق_الجبابرة ^🕯
♠ ️#أَحمِـلُ قَلبكَ مَعــيِ : متحولينVsسحرة ♠️
📜الكاتبة : chaymae ouaj 📜
🔮الجزء 46🔮

ساندرا : و و و س س سو سوقك

جبار لي ملالاحظ كل تعابير جسدها ..وغير هضرات استتغرب وهز فيها حاجبو )

جبار : أهاه

(وقرب منها وهي يالاه غاترجع لور تازرب عليها بحركة سريعة ودور يدو شدها من خصرها العاري وهي قفزاات وصدرها بدأ كايطلع ويهبط)

جبار : عاوديها

ساندرا مزننكة وبسبب قربهم من بعض زادت تزنكات وفمها بدأ يترعد ) : ط ط لقني

جبار زير بشوية على خصرها تاقفزات وبلامتحس حطات يدها على صدرو جهت قلبو وهي مخررجة عينيها فعينيه ..وأنفاسهم كاتضرب فبعض)

جبار وهو ساهي فعيونها ) سولت وبغييت جواب … واش عادي عندك تتعراي هكذا فالعلن؟

ساندرا سرطات ريقها وهي كاتشوف فعيونو الزرق وكاتحس بيدو سخوونة على خصرها ومزيير عليه .. . وهو كايشوف فعيونها وفحناكها ليغايطرطقو بلحمورية )

ساندرا: ع عادي ر راه لب لبحر

جبار : تو ماعاديش سمعتي ماعاديش ..ودب السؤال الثاني ..واش عااادي عندك تعطي لحمك يلعبولك فييه وشكون دارليك الوشم؟

ساندرا لي بدات ترعد بين يديه وكتحاول تبعدو عليها لكنو كايزيد يزير يدو على خصرها حتى كاتقرب )

ساندرا : أم أماندا ه هي صا صاحبتي م من الجزيرة و وكانت خ خدامة م معايا و ه هي أ أيضا مختصة ف فالوشم و وهي ل ليدارتهم ل ليا ع عادي

جبار : توو ماعاااديش سمعتي ماعااديش يا آنسة سمرااء

ساندرا سرطات ريقها ) ع عطيني صاكي ب بغيت نمشي (ودورات وجهها وحاولات تتنتر منو وحطات يدها الأخرى على صدرو كادفع فيه يطلقها لكنه أقوى أضعاف عنها ..وكلما كاتدفع هو كايقربها أكتر ..حتى قرب فمو يقيص خدها ..حيت مدور وجهها منوو ..وفلحظة غمض عيونو وحرك يدو على خصرها ..وإحساسو الغريب تجاهها حس به زااااد…أخذ نفس عمييق من عطرها ..عاد حل عيونو ..وهي غير كاتقاتل يطلقها ….
إحساسو الغريب زاااد ..حيت ساندرا ليلة الأمس ظلات كاتتدرب على تعاويذ بسيطة …سبق وذكرت السحرة ممكن بسهوولة يحسو بطاقة قوة المتحول وهاذ الطاقة هي التي كايميزو بها السحرة .. : المتحولين من البشر العاديين …لكن المتحول مستحيل …يحس بطاقة سحر الساااحر ..من غير لاكان الساحر جد قوي ..ومماارس ومتمرس فسحروو ..كثيون مثلا او آلبرت …هما ساحرين السحر الأسود يزاولان السحر مند الطفولة ..وعاد هما جد أقوياء …وكايظلو يضحيو بالبشر ..فا إييلا تحطو وسط المتحولين غااايحسو بيهم حتى أضعف متحول غايحس بيهم …أما ساحرة ضعيفة كساندرا بزز صدقاتليها تعويذة وحدة وماشي تعويذة قوية ..مستحييل لستاارك يحسو بها …خاسها مدة من التدريب ..وتضحيااات هم ..وتنفذ تعاويذ قويية عاد ممكن يحسو بهااا …لكن جبار حالة خاصة ..ذكرت انه أقوى متحول فالعالم وذكرات ميبهار أنه مستحيل يبان متحول بقوتو..لا فالحاضر واالا مستقبلا …فجباار ككياان أو جسد هاز مئة قووة … وطاقتو مرعبة …راه هو أضعف الطااقات يقدر يحس بهااا ..وهو كايحس بطااقة ساندرا حتى وهي شبه منعدمة …لكن إحساسو صعب يلقا له تفسير حااليا ومرونو …حيت طااقة المتحول ليست كطاقة الساااحر …وكلما زاد قرب منها كايزيد يحس بها …///

جبار : توو ماعاااديش سمعتي ماعااديش يا آنسة سمرااء

ساندرا: هئ واطلق بغيت نمشي

جبار طلقها وهي مسحات دموعها مخنزرة فيه ومداتلو يدها ) صاكي

جبار شاف فالصاك بين يديه ورجع شاف فيها وعيونو كايهربو غير لصدرها ولمفاتنها ..دور وجهو وسرط ريقو وزفر بقوة ونطق) تحركي لبسي أولا

ساندرا : هئ وا صاكي هئ

جبار لي مزالو مدور وجهو منها …غووت تاقفزها وصوتو تردد صداه فكل المكان ) وااااتحركييي لبسييي

ساندرا خرجات فيه عينيها واستدرات كاتجري …وهو بق واقف مكانو كايتمنظر فظهرها..و مؤخرتها ..ورجليها … وشعرها…تنهد بعصبية وحنى راسو شاف فحجرو لقاه منفوخ وضحك بسخرية )

جبار : فووك ههخ دار لي يتكيها هنا نييت يوريها لعراا ..(غطاه بصاكها وزاد تابعها معصصب..هي ليوصلات حتى لفين حاطة حوايجها وهزات لبسات بسرعة ..وقف عليها وهي كاتعصر فشعرها وكتشوف فيه بنص عين ومزنننكة …

جبار : آخر مرة تخرجي من القصر بدون إذن

ساندرا : خديت إذن السيدة شيماء

جبار : قصدت إذني أنااا

ساندرا نطقات بضوت خافت ): ونت سوقك؟

جبار ابتاسم وقرب منها وكايشوف فيها باستغراب ) عااد لبارح كنتي كاترعدي منيي وغير تشوفيني تصفاااري فا أشنو تبدل من لبااارح لليوم حتى وليتي تردي لهضرة يااا آنسة سمراء🖤تتمة الجزء 46🖤
جبار ابتاسم وقرب منها وكايشوف فيها باستغراب ) عااد لبارح كنتي كاترعدي منيي وغير تشوفيني تصفاااري فا أشنو تبدل من لبااارح لليوم حتى وليتي تردي لهضرة يااا آنسة سمراء

ساندرا سرطات ريقها ) ع عطيني صاكي بغيت نمشي

(وبدات كاتماطا تاخد صاكها منو ..لكنو علاه للسماء وهو مبتاسم ..وهي كاتنقز تاخدو وهو ساهي فصدرها لي كايتهز ويتحط أمامو ومستمتع بالأمر.. )

ساندرا وقفات كاتلهث ) عطيني

جبار : وماالك لي سمعك يقول هازة كنز فهاذ الصاك

ساندرا صفارت وعينيها دمعو وهي كاتشوفو مد يدو بغا يحل الصاك ..وهي غوتات وبدات تبكي بقوة حتى شاف فيها مستغرب )

ساندرا : وااا هىء هئ هئ عطيني حشومة عليك هئ هئ

جبار لاحوليها ) شدي وسكتيني

ساندرا شداتو عاد تنهدات ومسحات دموعها)

جبار : تحركي نردك للقصر

ساندرا: لا خاسني ندوز نشري شيحوايج مالبس

جبار يالاه غايهضر حتى رن هاتفو ..جبدو وشد الخط)

جبار : أشنو واقع ..

الكارد : …

جبار تسيف كليا لدرجة الهاااتف فيدو زير عليه حتى قسمو على ربعة ولاحو مفرتت )

ساندرا رجعات لور وكاتشوف فيه حالة فمها …شاف فيها وبسرعة شد يدها بيدو وجرها مووراه غادي بخطوات سريعة ..وهي الكلام وحل ليها فالحلق فقط تابعاه ….وصلو لسيارتو وحل لها الباب ..ركبات وركب وكسييرة)

ساندرة معنقة عندها حقيبتها ومخرجة عينيها فيه و فسياارتو وفالسرعة باش سايق..

ساندرا: ش شنو و واقع

جبار مخخنزر ..شاف فيها ..شعرها فازك ونطق) غاتلقاي بودي قطني نتاعي فالكرسي لي فالخلف هزيه نشفي شعرك قبل ماترتافع حرارتك وتسخفي تاني غانوحل غير مع لواليدة

ساندرا سرطات ريقها ودارت آش قال هزات البودي وبدات تنشف شعرها وهي كاتشوف فيه بنص عين….

🍀🍀🍀
نرجعو نصف ساعة تقريبا..لور … وهاذ المرة فجامعة البنات ..جمانة خرجات من حصتها ..وتلاقات التوأمتين ..وأميرة ..فساحة الجامعة وبقاو واقفات ..

جمانة : عرفتوو شحاال جا زوين اليوم

أميرة : هااهيا غاتبدأ تااني

سميحة : أميرة أشنو درتي مع مالك

أميرة : واالو وماغاندير والو

سماح : ماتقووليش لياا غاترفضييه

أميرة : وراه مكنبغيهش (دورات عينيها ) امكن!

جمانة : هااح عرفتو يالبنات بارفانو شحال زوين

شافو فيها كلهن)

أميرة : واش مالك

جمانة : تي لا سفيااان

سماح : بااز زيدو نمشيو راه ليكارد كايتسناونا برا يردونا للقصر

(تحركو لبنات ..خرجو من الجامعة بانتليهم سيارة واقفين جنبها أربع كارد كايتسناوهم ..ويالاه غايتحركو ناحيتهم ..حتى وقفهم صوتو …

…. : جمانة

استدارو بربعة وخرجو عينيهم ..في سفيان لي جا حتى وقف عليهم وعيونو على جمانة لي مخررجة فيه عينيها )

سفيان : جمانة ياك ! ممكن نهضر معاك لدقيقة ؟

أميرة سرطات ريقها وهي كاتشوف فليكارد ونغزات جمانة وهضراتلها بهمس فأذنها)

أميرة : جمانة تحركيي نمشيو راه حنا خرجنااا من لافااك او وااقفين قدام ليككااارد

جمانة سااهية فسفيان نطقات ) أييه نهضروو

سفيان ابتاسم وتمشى وهي تبعاتو حتى بعدو على لبنات …)

أميرة صفارت وهي كاتشوف فجوج من ليكارد جبدو هواتفهم )

أميرة : بربيي تاهاذ نهاار غاايدووز كحل

سميحة : شغايكون بغاها

سماح : زعمة يقوليها تصاحب معاه نااري راه غاتقوليه واخا فلبلاصة راه تخطفوو تديه تزوج بيه بزز

أميرة : هااذشي لمجاوش خووتها خطفولو روحو قبل …

عند ليكارد الأربع لي غير شافو شخص غريب وقف على جمانة وهي ابتاسمات له وبعدات من البنات هي وياه وواقفين ..واحد من الكارد جبد هاتفو )

الكارد : خاسني نعلم اللورد فارس

الكارد الثاني : وأنا غانخبر اللورد جبار أسد🍀الجزء الثاني من قصة #وحش_ذات_القزحيتين 🍀
والذي بعنوان : 👇
🕯 قصة : #عشق_الجبابرة ^🕯
♠ ️#أَحمِـلُ قَلبكَ مَعــيِ : متحولينVsسحرة ♠️
📜الكاتبة : chaymae ouaj 📜
🔮الجزء 47🔮

🍀🍀🍀

فسونطر كاازا وبالضبط في أضخم ناطحة سحاااب فالمنطقة ..وهي مقر شركة JAflystarck.. وهي الشركة الخاصة بصناعة الطائرات والصواريخ والأقمار الصناعية …شركة جبار سليم وفارس وعصمان المشتركة …
وفي واحد من أفخم مكاتب الشركة ..جالس برقي خدام على حاسوبو ..حتى رن هاتفو وهزو بلامايشوف شكون شد الخط…

فارس : ألوو

الكارد : لورد ستارك الآنسات خرجو من الجامعة الآن.. والآنسة جمانة وقف عليها شخص غريب ومشات كاتهضر معاه وباينة كاتعرفو .. اوامرك لورد

فارس وقف صاعر ونطق ) ماتقربووش منها هاني جاي (وقطع وتحرك بسرعة خارج ..يالاه حل بابو حتى ضرب فسليم ليكان غايدخل عندو ..تخطاه صااعر وزاد بسرعة …سليم بق واقف كايشوف فيه باستغراب )

سليم : هذا مالو !؟ عمرني شفتو معصب هكا !؟ (تنهد وتبعو بسرعة … فارس خرج من باب الشركة كايجري ركب سيارتو وكسييرة …وسليم تبعو فسيارتوو )

🍀🍀🍀

عند جمانة وسفيان ..ليوقفو بعيد على البنات وكايهضرو كايسولها على حالها ..أخبارها …دروسها…حتى نطق )

سيفيان : هو بصراحة كاتعجبيني بزاف

جمانة حاالة فيه فمها ) حلف

سفيان : آه وامكن حتى نتي كانعجبك؟

جمانة حاالة فيه فمها) وبااش عرفتي

سفيان : هه باينة

جمانة تزنكات )

سفيان مد يدو حطها على خدها وجمانة جاتها الدوخة بالسعادة )

سفيان : نتي زوينة بزاف

جمانة : حلف

عند البنات.. أميرة لي صفرااا وفمها بياض بالخلعة وكتشوف فليكارد )

أميرة : لبنات سيرو جرووها نمشيو هالعاار راني حاسة بعزرايل جاي لينا

سميحة : شووف كيييحط يديه على حنكهاا

سماح : وزعاامة هاذي ..تالخرية مخلياااه وجالسة تفرنس

أميرة :ألبنات هئ هئ وارجلي فشلو علياا جرووها نهربوو خلاص

سميحة يالاه غاتهضر حتى لمحات سيارتو جااية وبسرعة كبيرة ..وابتسامتها اختفات )

سميحة : الله يرحمنا

جمانة واقفة وقلبها كايدق بسرعة والسعادة خارجة من عينيها ..وسفيان كايقوليها فالكلام المعسول وحاط يدو على خدها كايتلمس فيه …وهي زاعجها الأمر لكن ساكتة …واقفين كايهضرة حتى سمعو احتكاك عجلات قوييي…دورو راسهم بجوج ..جمانة شهقات مخررجة عيينيها وهي كتشووف سيارة جبار لي حبسات ..وفنفس الوقت حبسات جنبها سيارة فارس ..وبعدهم سيارة سليم … خرج أولا جبار وعينيه مظلميين كايشوف فسفيان …وخرجات من سيارتو ساندرا أيضا و كاتشوف فيهم باستغراب ..أما فارس وخصوصا فاش شاف يد سفيان على خذها ..كل عظلاتو تضخمت بالأعصاب قوتو الجسد الفولادي تفعلات بدون تحكم منوو..وأيضا عقل على وجهو نهار شافها كاتفرج فصورو على الأنتسغرام …وسليم خرج من سيارتو مخننزر فسفيان وطرطق صبعان يدو …

جمانة شافت فسفيان وعينيها عمرو دموع ونطقات بهمس )

جمانة : ه ه ه هرب🖤تتمة الجزء 47🖤
جمانة : ه ه ه هرب

سفيان : شنو ! (شاف بانليه جبار جايليه بسرعة وغير وقف جنبو عطاه لكمة قوية حتى استدار سفيان حول نفسو جوج مرات عاد طاح …

جمانة غوتات وبعدات … وجاليه سليم هو الآخر هزو من بوديه بيد وحدة )

سليم : ماتسخفش ألفنكوش مزال مسالينا ..(ولاحو لجبار ليعاودليه لكمة أقوى من الأولى حتى طاح سفيان ودفل الدم ومعاه أسنانو ..)

جمانة كلها كاتترعد ودموعها شلال …وكاتغوت يطلقوه لكنهم واحد كايهزو ويلوحو لاخر يبونيه … شافت تاعيات ودورات راسها بانليها فارس لي واقف جاامد ومخننزر فسفيان ..وهي تمشي كاتجري وقفات عليه كاتبكي وشدات يدو )

جمانة شدات يدو بيديها بجوج ) : هئ فارس هئ وابعدهم عليه غايقتلووه هئ وافارس عافاك كانترجاك هئ فارس هئ فارس غايقتلو روح بسبابي هئ فاارس

فارس شاف فيها ببرود ) يالاه غانووصلك للقصر

جمانة زيرات على يدو ) عافاك هئ هئ وا والله مابيني وبينو شيحاجة غايقتلوه غير باطل هئ هئ

ساندرا لي كاتشوف فجمانة كيكاترجا ف فارس لي جاامد ..وترجع تشوف فجبار وسليم كايسلخو فسفيان ردوه شروييطة ..والطلبة والذكاترة مجمعين كايتفرجو وتاحد ماقدر يقرب ..ولي جبد هاتفو يصور كايطيروه ليكارد دجبار وفارس .. لي انتاشرو فالمكان كالنمل…جمانها مزاالة كاتترجا ف فارس يتدخل لكنو ماسمعش منها ..واميرة وسماح وسميحة غايسخفو بالخلعة …

ساندرا خنزرات ومشات كاتجري ..يالاه سليم عطى لسفيان لكمة وطاح ويالاه غايهزو جبار حتى بسرعة وقفات ساندرا أمامو…مانعاه يقرب لسفيان )

ساندرا نطقات بالإنجليزية): واش حمااقييتو راه غاتزيدوه جوج بونيات خرين يموت

جبار كاينهج بالأعصااب ..قرب منها ودفعها تاكحزات وتحنى قفازي أمام سفيان لي كايتاوه بألم …نصف سنانو طارو ..ونيفو تهرس … وشدو من شعرو هزليه راسو ونطق وهو مخنززر فييه بنظرة مرعبة )

جبار : هاااذييك ليحطييتي علييها يدك أزااامل ختي سمعتي ..وعندي حااجتي مكتقااصش ..ولي حط عليها غير صبع وااحد نشرب من دمو سمعتييي …غانعاوذ نسمعك نطقتي حتى بإسمها غااتلقااني قدااامك نقتلك وبأبشع الطقرق..فااخلييك روييجل وقدر نعمة أني خلييتك حي وقووود أحسن لك (وطلقووو ووقف وتحنى عندو سليم حتى هو )

سليم : تت أنا ماشي بحال جبار يعني هو خلاك حي أنا غانخليك معطوب عطب مدى الحياة (ووقف وعطاه ركلة لحجرو حتى شهق وغووت بألم )

ساندرا صفارت وصدرها كايطلع وينزل ..وهي كاتشوف فأشنوو دارو لشخص غير وقف وهضر ليهم مع ختهم .. جاتها الدوخة بالخلعة ولكن غير شافت جبار غادي لجمانة وهي تخخخرج عينيها ومشات كاتجري ناحيتهم ..

جبار وصل أمام فارس لي بسرعة خبا موراه جمانة …

جبار مخننزر ف فارس ويديه كايترعدو بالأعصاب وكل عظلاتو هو الآخر ضووبل حجمها ) حييد غيير غانهضر معاها

فارس خنزر فيه) : مستحييل نخليك تقرب منها ونت معصب هكذا تهدن يا جبار تهذن متنسااش هاذي جمانة يا جبار

جبار غوووت ) فاااارس قوود من قداامي (ودفعوو لكن فارس كالحائط ماتزعزعش …وجمانة خلفو ميتة بلخلعة وغاتسخف بالبكاء وكاتغوت برعب )🖤تتمة 2 للجزء 47
جبار غوووت ) فاااارس قوود من قداامي (ودفعوو لكن فارس كالحائط ماتزعزعش …وجمانة خلفو ميتة بلخلعة وغاتسخف بالبكاء وكاتغوت برعب )

جبار صعر ويالاه مد ديو يضرب فارس ببونية قوية حتى وقفات أمامو ساندرا بسرعة.. وحبس لكمتو فوجهها فآخر لحظة شوي ويجيبها فيها يقتلها ..

ساندرا وكلها كترجف مخرررجة عينيها فلكمتو أمام عينيها .. دمووعها نزلو نطقات بزز) ت تهدن تهدن

جبار غووت ) : واااا حييديي ودخليي سووق رااسك

ساندرا كلها كااترعد منو ومن شكلو لكنها حركاتليه راسها بلا وهي عينيها كايطيحو بدموع )

جبار غووت ومزال مزيير على يدو فشكل بونية موقفها فوجهها) : واا حييدييي

ساندرا بزز نطقات ): م م ماغانحيدش تهدن (وبسرعة شدات قبضة يدو لي مزيييير عليها فشكل بونية بيديها بجوج..وبدات دوز أصابعها بحنية على عروق يدو المنتفخة ..وهو جمد من هاذ ردت فعلها وبقا فقط واقف ….و فقط كايشوف فيها ..وهي كاترعد وشادة يدو بيدها والأخرى كاتماصي له بها عروقو ليغايطرطقو …لدرجة تهدن …

فارس لي صدرو كايطلع ويهبط شاف كيفاش ساندرا هدناتو ..وهو يتحرك بسررعة شد جمانة لي كاتشهق من يدها حطها فسيارتو وكسسيراا … جبار شاف فسيارة فارس كاتبعد ..ورجع شاف فساندرا لي كاتشوف فيه وهي كاتسرط ريقها ومززنكة ..شدها من يدها حل سيارتو دفعها ركبات ..وركب وكسييرا تابع فارس ….

سليم لي لايقل عصبية عن جبار شاف فلبنات ..سماح ..سميحة … وأميرة… ليمعانقات بتلاثة وتايبكيو وغووت)

سليم : سميييحة

سميحة قفزات وطارت كاتجري وقفات أمامو وهي كاتبكي)والله مدرنا شيحاجة بيلاه هئ والله تاهوا ليجا وقف علينا هئ

سليم شدها من يدها لاحها فسيارتو وخنزر فسماح وأميرة ) واااتحركووو

أميرة وسماح جاو كايجريو ركبو فالخلف وهو كسييرا ….)

عند جبار لي تابع فارس بسرعة خيالية ..ولكن حتى فارس كايسوق بجهالة )

جبار مزييير على مقود السيارة وعينيه مظلمين ..وساندرا كاتفرك يديها بتوتر وكلها كاترعد منو …ضغط على زر داخل سيارتو وتفتحات لوحة إلكترونية أمامو …دخل رقم وربط الإتصال بشركة الهاكرز وليكارد دعمو نطق …)

جبار : هذااك الزاامل بغييت كل معلووماااتو مصااارنو بغيت نعرف أشنو فييهم وفالحااااال

رئيس ليهاكرز ) أمرك لوورد

(جبار سكت لثواني …وغووت ..)
جبار : واااا طلقووني

رئيس الهاكرز )اسمو سفيان العلوي عمرو 19 سنة ..

جبار قاطعو ) قلتييي سفياان هاا (زييير على مقود السيارة ملي تفكر نهار صباح عيد ميلادها ..ملي خلعها هو وسليم تافاقت كتغوت باسم سفيان ..
وأفكار سوداء اجتاااحتوه ولا كايتنفس بسرعة وقطع على رئيس الهاكرز..)
🍀🍀
عند فارس لي سايق بسرعة كبيرة وعينيه على المرآة كايشوف فسيارة جبار ..وجمانة غاتسخف بالخلعة والبكاء)

جمانة : هئ هى فارس غاقتلني يا فارس هئ غايقتلني هئ ب بابا هئ ديني عند عند با با

فارس : شششت ماغانخليهش يقرب ليك غير تهدني وسمعي.. قوة الإختراق فعليها ضددو سمعتي

جمانة حركات راسها بلا ) هئ هئ عندو الدرع هئ هئ

فارس زييد على يديه نسا كليا أن أهم قوى جبار هو الدرع لي كايخليه منيع ضد كل قوى المتحولين ..وزاد فسرعتو ) ..يتبع🍀الجزء الثاني من قصة #وحش_ذات_القزحيتين 🍀
والذي بعنوان : 👇
🕯 قصة : #عشق_الجبابرة ^🕯
♠ ️#أَحمِـلُ قَلبكَ مَعــيِ : متحولينVsسحرة ♠️
📜الكاتبة : chaymae ouaj 📜
🔮الجزء 48🔮
أمام بوابة قصر آل ستارك وقفات سيارة فارس … شاف فجمانة لي غير كاتبكي ونطق)

فارس : غير سيري لجناحك ماغانخليهش يطلع عندك

جمانة طارت شداه من يدو كاترعد ) لالا هئ ماتخلينييش بوحدي هئ غايضربني هئ

فارس ابتاسم ليها ) نموت ومانخليكش بوحدك ..وراه ماعندك منآش تخافي كوني أكيدة عمرو يضربك وأنا عمرني نسمح لأي شخص يكون شكوون مابغا يكون يضربك

جمانة غارسة ظفرانها فيديه كاتحركلو راسها بلا ) هئ يالاه معايا هئ خوفت منو بزاف هئ وسليم هئ بجوجهم معصبين بزاف يقدرو يضربوني هاذ المرة هئ

فارس مد يدو كايمسحلها دموع ) تهدني فقط سيري لجناحك كانوااعدك ماغايضربكش أو يحط أصبع واحد عليك لا هو لا سليم

جمانة كاتشهق حركاتلو راسها بواخا وخرجات كااتجري ..دخلات لقات الخادمات كاينظفو صالات القصر …)

شيماء شافت فخادمة ) ف فين ماما

الخادمة : آنسة جمانة الليدي شيماء هي وكل السيدات والظيفة السيدة ديما خرجن من بعد مافطرو كنظن مشاو للمول

جمانة (سرطات ريقها) : هئ وبابا

الخادمة : اللورد جاسم خرج صباح بكري لعملو وملي بغات الليدي شيماء تخرج رجع للقصر باش يوصلها للمول..

جمانة : عمي عدنان هئ ولا عمي غسان هئ ولا خالي ..هئ فين خالي إيفان هئ ولا عمي دياب ولا عمي فيليكس هئ أي وااحد غير عتقينيي هئ ج جدي جدي

الخادمة : ماكاين حتى واحد منهم آنستي والسيد الجد زيدان ناعس فجناحو هو والجدة رجاء ..كاين السيد عصمان فصالة الرياضة هو والآنسة هاندا ..والسيد خليل فجناحو فقط ولكنو غايخرج حيت أمر ليكارد يوجدولو سيارتو الجديدة…

جمانة سرطات ريقها ومشات كااتجري فاتجاه المصعد …
🍀🍀
خارج القصر وقفات سيارة جبار ..وخرج صاااعر ويالاه تحرك يدخل تاوقف أمامو فارس )

فارس : جباار تهدن.. حتى تتهدن وغانخليك تهضر معاها

جبار : فاارس غااتقود من قداامي ولا غانخرج فييك

ساندرا خرجات من السيارة كاتفرج فيهم وقلبها غايسكت…وعيونها غير على جبار لي باين فيه معصب بزاف )

فارس : سمع تهدن أصاحبي بلا والو لبنت غاتموت غير بالخلعة وهي طريق كلها كاتبكي و كاتحلف ليا انه مابينها وبينو والو

جبار غوووت حتى ساندرا قفزات شادة قلبها ) وتيقتيييهاااا هااا تيقتييييهااا لحماارة تكذب على ملتيي فوجهيي وتقوولي مغنيي وهي علم الله أش دااايرا معااه

فارس صعر وغوت هو الآخر ) جبااار هاذي ليكاتهضر علييها جماانة سمعتيي ..وآه تييقتهاا وكنعرفهاا مزياان ملي كاتكذب..ومداام قالت ماابينهاا وبيينو والوو فا رااه واالوو سمعتييي

جبار : حييد أحسن لك

فارس : مستحييل نخليك تقرب منها ونت فهاذ الحالة ..

وقفات جنبهم سيارة سليم لي خرج صااعر هو الآخر ..حيت حتى هو وصلوه كل معلومات سفيان ..وعقل عليه تاهوا ملي نطقات باسمو فاش فاقت مخلوعة …خبط باب سيارتو ..ولبنات مزال داخلها تايبكيو …ومشا بخطوات سريعة يدخل لييها ..فارس خرج فيه عينيه ماحيلتو لجبار ولا سليم ..فاخلا جبار وبسرعة وقف أمام سليم مانعو يدوز..وجبار استغل ابتعاد فارس وتحرك داخل بخطوات سريعة …فارس لي شاد سليم خرج عينيه فجبار لي دخل ..وشاف فساندرا لي غير كاتفرج ونطق بالإنجليزية )

فارس: سااندراا تبعييه ماتخليهش يقرب منهاا

ساندرا خرجات فيه عينيها ..وتبعات جبار كاتجري … وليكارد البشريين لي فالمكان ملي شافو كل هاذشي عيطو لجاسم …)

🍀🍀🍀

جمانة دخلات لجناحها كاتبكي ..وهزات هاتفها بيدها كاترعد عيطات لشيماء )

شيماء : حبيبتي

جمانة :ألو هى هئ عتقييني ماما هئ عتقيني من الوحش دولدك هئ جايليا اماما جاي هئ

شيماء : أويلي مالك وفينك؟

جمانة : فجناحي هئ وجبار جاي لياا هئ والله مدرت شيحاجة هئ هئ مدرت واالو هئ

شيماء : قطعي هاني جااية ..

جمانة قطعات ويالاه غاتعيط لجاسم حتى… شافتو اختارق باب جناحها ودخل صااعر )🍀الجزء الثاني من قصة #وحش_ذات_القزحيتين 🍀
والذي بعنوان : 👇
🕯 قصة : #عشق_الجبابرة ^🕯
♠ ️#أَحمِـلُ قَلبكَ مَعــيِ : متحولينVsسحرة ♠️
📜الكاتبة : chaymae ouaj 📜
🔮الجزء 49🔮

جمانة شهقات وفعلات قوة الإختراق وبقات واقفة جامدة مكانها مخررجة فيه عينيها حتى وقف أمامها وغووت )

جبار : سفياااااان يااااك هااا سفياااان ليي بااايتة تحلمييي بييه(جايشدها من كتفيها ولكن يديه اختارقو جسدها …شاف فيها مخنننزر وفعل قوة الدرع ليمخلياه منيع امام اختراقها .. وشدها من كتفها وبرك حتى شهقات ) وكااتكدبي عليا فوجهييي ياااك أجماااانة (غووت) كااااتكدبيي عليااااا وقلتييي مغنييي يااااك ولزااامل بووه هااذ صباااح كلقااك واااقفة معاااه وعاااجبك لحاال

جمانة كاتشهق ) و و وا الله م مابي بيني و وبينو ش شيحاجة هئ والله هئ

جبار دفعها بقوة حتى جات طايحة على سريرها كاتبكي …وفهاذ اللحظة دخلات ساندرا كاتلهث ومشات كاتجري جلسات جنب جمانة وعنقاتها …جبار كايمشي ويجي أمامهم وكايغوت)

جبار كايغوت وكل حوارو مع جمانة بالداريجة ) : ماتيقتكش سمعتييي ماتيقتكش حيت لي يكدب مرة يكدب ألف …. مخليااا مييخي يحط يدووو علييك زلال شمااتة أجمااانة كااايتفلا على بنات ناااس ومنفووق كل هااذااا بشري … (غووت)طااايحاالي فبشرييييي وعلى قبلووو كاادبة علياا فوجهي أنااا لي خوووك (وتقدم بغ يشدها وهي توقف ليه ساندرا أمامو )

ساندرا نطقات بالإنجليزية وهي كلها كترعد ) : ت تهدن عافاك غير تهدن

جبار زيير على سنانو وتحنى حتى تقابل وجهو مع وجهها وهو مخنننزر فيها نطق )
جبار : غااانعاودهااليك لآخر مررة دخليي سووق راااسك ولا كنظمن لييك غااندمك (غوت) خرجييي برااا

ساندرا لي كاترعد ): أ أشنو غ غادير ل ليها ح حشومة ع عليك غير غير تهدن

جبار صااعر شدها من دراعها بعنف ودفعها بنوع من الحدة باش تبعد تحيد من بينو وبين جمانة . .. تدفعات وبدون مايشوف فيها حيت عينيه غير على جمانة …ولكن ساندرا فقدات توازنها و تلوات ليها رجلها وطاحت وضربات يدها مع حافة كوافوز حتى طوش الدم ..شهقات وكتمات صرختها شافت يدها لي تجرحات … وبسرعة شافت فجمانة لي جالسة كاترعد فوق سريرها وجبار كايغوت فوجهها حتى قفزات كاتغوت شادة يدها لي بدات كاتسيل بالدم …جبار سكت من الصراخ ومافهم والو حتى شاف يدها كاتسيل بالدم ويالاه غايشدها لها يشوف نوع الجرح..وفهاذ اللحظة دخل جاسم وشيماء وفارس ..وجاسم بسرعة دفعو من صدرو بعدو على جمانة وشيماء عنقاتها …فارس شاف يدها مضروبة وكتسيل بالدم … وهو يتسييف وتزنك بالأعضاب واستدار بلا مايهضر ضرب جبار ب لكمة قوية حتى وجهو ضار..

فارس كايغوت ) علالاش تضربهااا هاا بأي حق هاا علالاش تمد يدييك

جبار دفل الدم وخنزر فيه وغوت ) من نيتك هاا وااماااضربتهااش ونتا اكتر وااحد عارف انه مستحييل نآذييهاا

جاسم غووت ) بااارااكا (خنزر فيهم ) خرجوو عليااا

جبار شاف فجمانة ليكاترعد وغووت) ماااساااليناش هضرتناااا أجمااانة (ويالاه غايضور يخرج حتى لمح ساندرا لي واقفة فقنت الجناح وكاتبكي ….وكاتحاول تمسح دمها من يدها ..خنزر ومشى حتى وقف عليها شدها من يدها لي مامجروحاش وجرها موراه حتى خرجو من الجناح ..ووقف كايشوف فيها باستغراب)

جبار : أري يدك نشوف!

ساندرا صفارت ) غ غ غير خدش

جبار غووت ) ارييي يدييك

ساندرا قفزات وعطاتو يدها وهو شاف فالجرح كان صغير لكن عميق…)

جبار : كيفاش تجرحتي حتى نتي ؟

ساندرا لي فمها بياض بالخلعة وكلها كاترجف خوفا من أنو يشك بأمرها ..جرات يدها منو ) و والو (ومشات كااتجري هاربة لبيتها …

جبار بق واقف جامد مافهم والو …الجرح ..وكيفاش كانت كاترعد منوو برعب …. بقا واقف مكانو لثواني حتى بسرعة رجع لجناح جمانة كايجري لقا جاسم وفارس كايهدنوها وجاسم كايعالج لها الجرح بقوة الشفاء ..وماجا يوقف عليهم يشوف جرحها حتى كان جرحها اختفى ..ماشافوش . …جمانة شافتو واقف عليها وهي ترما فحظن جاسم ..ليخنزر فيه ونطق)

جاسم : جبار سبقني لمكتبي نتا وفارس ..

شيماء شافت فجمانة ) واش جبار لي جرحك…

جمانة شافت فيه وعينيها كايطيحو بدموع) هئ لا هو مقربليش غير غوت عليا هئ

فارس شاف فجبار بندم من اللكمة لي عطاه )

شيماء :وشكون جرحك مافهمتش

جمانة : هئ ماعرفتش هئ كنت جالسة تاتجرحت هئ

جبار سااهي …والشك كاياكل فيه ..كيفاش تجرحات جمانة ..هو كان غير واقف كايغوت عليها ماقربش منها ..حتى الدفعة ليدارليها باش جات جالسة على السرير ..غير خفيفة هو مستحييل يآذيها فامنين جاها الجرح ..وكيفاش حتى ساندرا تجرحات ..مسح على وجهو بعصبية وخرج …جاسم شاف فجمانة وهي حنات راسها وبدات تبكي بقوة)

جمانة : والله أبابا مادرت شيحاجة والله مكنعرفو اول مرة نهضر معاه هئ والله معمرني فكرت ندير شيء بلا إذنك هئ ولا نقلقك هئ

جاسم مسحلها الدموع ) عارف فا تهدني وأنا مامقلقش منك

جمانة : هئ ولكن وجبار وسليم آه هئ

جاسم : خليهم عليا (شاف فشيماء ) بقاي معاها حتى نرجع (ووقف شاف ففارس ليعينيه غير عليها) تبعني للمكتب (واختفى من مكانو )

فارس جلس جنب جمانة وأخد يدها وباسها ) تهدني مابغيتكش تزيدي تبكي وكنواعدك غانجيبليك لوح شوكولا أبيض من لي كايعجبك

جمانة سكتات وشافت فيه ) وحلف🍀الجزء الثاني من قصة #وحش_ذات_القزحيتين 🍀
والذي بعنوان : 👇
🕯 قصة : #عشق_الجبابرة ^🕯
♠ ️#أَحمِـلُ قَلبكَ مَعــيِ : متحولينVsسحرة ♠️
📜الكاتبة : chaymae ouaj 📜
🔮الجزء 50🔮

جمانة سكتات وشافت فيه ) وحلف

فارس ابتاسم ) والله يالاه سكتي أنا غير نهضر مع عمي وجبار ونرجع عندك (جمانة حركاتلو راسها بواخا وهو ابتاسم ..وشاف فشيماء لي كتشوف فيه و غمزاتو ..وهو ابتاسم لها ورد لها الغمزة ووقف خرج ..

شيماء : يالاه هاحنا بوحدنا دبا عاوديلي من هذا السفيان يا جمانة؟

جمانة : واحد لكراش هئ ولكن ندمت عالنهاار ليكراشيت عليه هئ تفو عليا

شيماء تنهدات ) جمانتي واش كاتبغيه ؟

جمانة شافت فيها وسكتات مدة ونطقات ) ماعرفتش هو زوين كايعجب كل بنات لافاك وأي بنت هضر معاها كاتولي عندها شعبية وسط لافاك و..

شيماء قاطعاتها ) إذن عجبك غير حيت أغلب بنات جامعتك عاجبهم !! أو حيت بغيتي كولشي يشوفك معاه باش يهضرو عليك وتزيد شعبيتك ؟

جمانة : هئ والله تاندمت كون عرفت هكا ماعمرني نحضيه

شيماء : إذن كنتي حاضياه؟

جمانة : من بعيد والله غير من بعييد .. كنشوف فيه مادرت والو آه كنت كنفكر نهضر معاه ولكن كنت غانشاور بابا فالأول ونقول له كل شيء حيت عارفة قانونا العشائري مزيان..ولكن حتى لقيتو واقف عليا اليوم ! ماغانكدبش فرحت حيت هو جاء يهضر معايا هئ وكنت غانقولها لبابا ملي نرجع للقصر تاجاو جبار وسليم هئ

شيماء : وهانتي هضرتي مع باباك عليه أحبيبتي متنسايش راهو بشري وأنتي هجينة !

جمانة حنات راسها )

شيماء : واخا قوليلي اشنو عجبك فهاذ سفيان عطيني شي صفة فيه عجباتك يعني شحال مدة ونتي حاضياه من بعيد أكيد إعجابك به ماجاش من فراغ أشنو عجبك فيه؟

جمانة بدات تتفكر كل اللحظات لي شافت فيهم سفيان ..ياكاتشوفو مع لبنات …يا فالحصة مدور عليه لبنات …يا خارج من لافاك وعمر سيارتو بلبنات وزاد …سرطات ريقها وشافت فماماها)

شيماء ابتاسمات ) شفتي والو مالقيتي والو صفة وحدة كاتدل على الرجولة ..والو !.. يعني عذى الشكل د الذكوور لي حاضر ..ولكنو شخص لعوب وكايتفلا على بنات

جمانة خرجات فيها عينيها ) واش كاتعرفيه

شيماء تنهدات ) حبيبتي نتي بنتي وديري فبالك أنا وباباك عارفين عليك كل شيء نتي وسمااح وسمييحة وأميرة أي خطوة كاخطيها وحدة منكن فتلك الجاامعة كاتوصل لباباك وجاسم ياحبيبتي عدى عن أنو بااك هو رئيس عشيرتنا وعارف كل فرد من العشيرة أش كايدير وفين كايمشي ومعامن كايهضر .. تاحاجة مكدوز عليه

جمانة تزنكات وطلعات معاها صهدة ) إذن ب ب بابا ك كان ع عارف اني حا حاضياه هى ناري على حشمة هئ

شيماء : آه وأنا وكنت عارفة …وهذاك سفيان شفت ملفو وراهليا باباك ويلا بغيتي نحسب ليك شحال من بنت تفلا عليها ..وباه حيت برلماني أو وزير كايغطي بسهولة على قذارتو ..اجمانة راهوا غير كلب فهيئة بشر ..وتيقيني لو ماتدخلش جبار اليوم راه باباك كان كايتسناه غير يخطي خطوة وحدة جيهتك باش يصفيها له فهمتي !

جمانة صفارت )

شيماء تنهدات ) لو كنت متأكدة منك كاتبغيه من أعمااقك ..وكان هو رجل بمعنى الكلمة ويستاهلك واخا هو بشري تيقيني كنت نوقف معاك ..ولكن ماشي أنا لي نلوح بنتي لزلال وحمار ..وماشي جاسم لي يعطي جوهرتنا لولد مو وباه مداير واالو فحياتو من غير زهو ويخسر فلوس باه

جمانة لي كتبكي ) هئ مكنتش عارفة أنه داير هكاك

شيماء : حيت ضربك عالشعى معمية بيه ..لدرجة مكايبانش ليك الرجل دبصح ليجنبك ولي يموت على قبلك..مخليالي الصقر لي جنبك وحاضيالي فلوس قد لبزقة

جمانة شافت فيها ) شنو ش شكون كاتقصدي

شيماء مدات يدها كاتلعب لها بشعرها ) ياك من ديما كنتي كاتقوليلي بغيتي راجل بحال باباك جسومتي كايند وقوي ورجولي ونبيل وشهم والأهم حنين وقلبو من ذهب نهار يبغيك يبغيك من أعماقو وعمرو يشوف فغيرك..وحب دائم مايموتش مع الوقت like alwys and forever

جمانة حركاتلها راسها بآه) وفين غالقا أنا راجل فيه الوسواس القهري بحال بابا ها ؟ و ولا يبغيني وأنا بعيوبي حتى بلا صدر ..؟ فين غانلقا راجل فيه ولو شوية من بابا يبغيني دائما وأبدا

شيماء ابتاسمات ) : راه هو غير حداك أبنتي نتي لي ماكاتشوفيهش .. ومن صغركم وهو معاك ..كايبغيك كيما نتي وماطالب والو فالدنيا غير تبغيه … وبلا وسواس قهري هو مستحيل يشوف فغيرك والدليل (نطقات بهمس) من صغرو وهو كايبغيك ملي كانت عندو سبع سنين أنا هازاك وهو تابعني باغي يشدك ..وغير نحطك ندور نلقاه جالس جنبك كايشوف فيك وكل شوي يبوسك حناكك طيبهم وشحال كان كاياكل لعصى من عند جبار باش مايبقاش يبوسك ولكن واالو كل خمس دقائق يجي يعطيك بوسة … فأول خطوة ليك كان معاك ..واول كلمة نطقتيها هي ماما ولكنو جلس ليل كولو كايقوليك فاسمو باش تنطقيه حتى نطقتي أول حرفين من اسمو وشحال فرح فهذاك اليوم …كان ظلك وفارسك الحامي فكل تحركاتك … وحبو الطفولي لك كان واضح لنا كلنا حتى باباك وعمك وكان باباك من صغرو دائما كايقوليه كبر وترجل وتحكم بقوتك وأجي هابنتي لك …طفولتو مراهقتو شبابو كلهم دوزهم وهو محافظ على نفسو غير ليك فا قوليلي فين غاتلقاي رجل مثلو ؟ فين غاتلقاي رجل من طفولتو فقلبو وعقلو غير نتي وامتنع عن كل جنس النساء ..وهو كايتسنا منك غير التفاتة

جمانة حاالة فمها ) ع علامن ك كتهضري ش شكون
الصورة: جمانة🖤تتمة الجزء 50🖤

جمانة حاالة فمها ) ع علامن ك كتهضري ش شكون

شيماء : حلي عينيك وغايبان ليك خوي راسك من داك شماتة دسفيان وغايبانليك الراجل دبصح ولي كايبغيك دبصح …. (حطات يدها على جبين جمانة ) حرارتك مرتفعة شوية يالاه نوضي دوشي باش تتهدني وفكري فهضرتي مزيان (وقفات ) غانمشي نشوف باقي البنات حيت حتى هن تخلعو وأميرة سخفات … غانرجع عندك (ومشات خرجات)

جمانة بقات جالسة مكانها ساااهية كاتفكر فكلام أمها ليكايتعاود فراسها ..ردات سينة لووور لذكريات أحداث كثييرة من طفولتها …أحداث لي مرسخين فعقلها … وكل هاذ الأحداث كان داائما بطلهم شخص واحد ..سرطات ريقها وقلبها بدأ كايضرب بقوة وحنات عينيها شافت فالخاتم لي على شكل قلب فإصبعها وطاحو دموعها ونطقات …)

جمانة : فارس

🍀🍀🍀🍀

نمشيو عند ساندرا لي ملي خلات جبار ..بسرعة هبطات لبيتها كارجف )

ساندرا: غايكون شك هئ غايكون عرف (شافت فيدها المجروحة ) هئ مغايقدرش يقتلني فاغايعدبني حتى نبطل التعويذة دالربط هئ وملي نبطلها غايقتلوني هئ هئ

(تنفسات بعمق ومشات كتجري لحمامها الصغير خدات قطن ومعقم يالاه غاتعقم جرحها حتى اختفى …/ حيت جاسم فعل قوة الشفاء فيد جمانة مدام اختفى منها الجرح فا حتى ساندرا نفس الشيء ../ ساندرا تنهدات وجلسات فاشلة على طواليط العصرية وشدات راسها بين يديها وهي كاتبكي

ساندرا: هو ذكي بزاف ماغادووزش عليه هئ ودابا الجرح اختفى من يدي لملقاهش غايزيد شكو ويلا عاودت تجرحت غاتبان فختو هئ أشنو غاندير دابا هئ غير هذاك صديق ختو وشنو دارو فيه غير حيت حط يدو على أختهم..لاوقعات لجمانة شيحاجة بسبابي ماغايعقلووش عليا هئ ماغايرحمنيش ..خاسني نهضر مع اللورد جاسم فأقرب وقت… ..(مسحات دموعها و وقفات حيدات كل ثيابها ودخلات كادوش وهي عازمة تهضر مع جاسم حول حقيقتها وسبب قدومها اليوم …)

🍀🍀🍀🍀

عند فارس ..ليمنبعد ماخرج من جناح جمانة …مشا نيشان لمكتب عمو جاسم دق ودخل..لقا جاسم جالس فمكتبو مخننزر فجبار وسليم لي جالسين بسكات أمامو ..وجلس معاهم دقائق حتى ظهر جنبهم وسيم لي مفراسو والو ..)

وسيم : اشنو واقع مال جمانة ؟

جاسم خنزر فجبار ) عاجبك أنك كنتي غاتسكتلها قلبها بالخلعة ..

جبار ساهي أمامو وساكت)

سليم نطق ) لواااليد كوون تشوف هذااك شماتة كيكان حاط يدوو فحنكها قسما بالله تاكنتي تقتلو… وهي وااقفة عاجبها لحاال كاتهضر معااه بااينة كاتعرفوو

جاسم غوت ) سليييم وااش كااظن أنيي لايح بنتي فجاامعة بدون حرااسة! هي والتوأم وأمييرة كل وحدة منهم كاتحرسها كارد أنثى متنكرة كطالبة فتلك الجامعة ..وأخباارهن كاتوصلنييي يوميااا وكنت عاارف جماانة كاتحضر لدرووس ماشي درووسهااا ..كانت كاتحضر لحصص التصميم مع أمييرة حيت هاذ سفيان كايدرس مع أميرة ..ونزييدكم جمانة كانت كاظل تشوف فهاذ سفيان وأنا عاارفو مزياان شماتة عندي كل معلووماتووو ..كما أنيي عارف بنتي وعارف أشنوو ربيت هي أول مرة غاتهضر معاه هي اليوم ..وهو ليوقف عليها وأنا متأكد من جمانة وتايق فيها كليا كانت غاتجي عندي تقولي كل شيء ..(خنزر فيهم ) فا آخر مرة شيحد فيكم يغوت عليها فهاذ الموضووع خليوه بيني وبينها ..

جبار وقف وشاف فباه ) لواليد جمانة ختي وبنتي كيما هي بنتك ..وأنااا ماغانخليش شمايت ضايرين بيها (هز يديه) اه تعصبت وغوت تارعبتها لكني ماغانبقاش خارج هاذ الموضووع ومزال عندي هضرة معاها ..

شيماء حلات باب المكتب ودخلات مخنزرة وشافت فجبار ) هضرت معاها وشرحتلها بعض الأمور وباباك غايزيد يهضر معاها فايا جبار ماتزيدش عليها وهي أصلا مقلقة حيت نت وسليم مقلقين منها فالشيء الوحيد ليغاتقولو ليها هو أنك سمحتي ليها وغاتعتاذر حيت غوتي (شافت فسليم) وحتى نتا فهمتو؟

جبار ابتاسم وطار عليها بقبلة فخدها ) هااح عالتخنزيرة ألحب نتاعي

جاسم مسح على وجهو وبزز مصبر راسو)

شيماء : جباار مكنضحكش

جبار شد يدها باسها ) سمعا وطاعة

شيماء شافت فسليم لي هو الآخر وقف ) لواليدة أنا غنواعدك بشيء واحد أنه جمانة ماغانعاودش نهضر معاها فهاذشي (شاف فباه) ولكن هذاك شماتة عيني علييه إيلا قرب منها او لبنات خطوة وحدة أنا لي غانقتلو (وتحنا باس شيماء فخدها بقوة تاتسمعات موووح … واختفى بالتنقل السربع )

وسيم وقف ) أنا غانمشي نشوفها غاتكون مقلقل ( باس يد شيماء واختفى بقوة التنقل)

فارس شاف فجبار ) كنعتاذر يعني حيت مديت يدي ماقصدت فاش شفت الدم فيدها فقدت كل أعصابي

جبار عنقو ) هانية غير عقل عليها غانرجعهالك

جاسم : خرجو

جبار : بلاتي (شاف فشيماء ) ماقالتش لك كيفاش تجرحات ؟

شيماء : لا ماعاودتش سولتها

جبار تنهد ..وشاف فشيماء وابتاسم خدا يدياتها بجوج باسهم… وباسها فخدها ويالاه داز للخد لاخر تاشاف جاسم ناض من كرسيه ..وهو يختافي بسرعة ..فارس ابتاسم وقرب من شيماء يالاه بغ ياخد يدها يبوسها حتى شاف جاسم جاي ليه .. خرج عينيه ودار بناقص وتحرك بسرعة خرج ..شيماء شهقات ملي جرها جاسم من يدها جلسها على لفوطوي وجبد كلينيكس كايمسح لها فحناكها وهي راااصية مخلياه)

جاسم : شيينهار غانصفيها ليهم كلللهم بدوون استثناااء ولكن قبل غانعذبهم مزيااان وأنا مستمتع

شيماء كضور فعينيها ) أراه غير ولادك

جاسم : ومن بعد (داز ليديها كايمسح بجهالة ) صبري قرب ينفد معاااهم غير ليي مالقا ماايدير يجي يبدأ يبووسلي فيك..

اترك تعليقا