Skip links

مونــــــــــــيكا بين الإلحــــاد والإســــلام ♡ 7

 1,788 عدد مشاهداات

بــــــــــــارت7 :
داز داك النهار بسرعة مريم وكريم باقي ناعسين فالغرفة
اما عند البطلة ديالنا كانت فبيتها تبكي وتشكي على صاحبها وكتعاود ليه
جوناس:اش هاذ العقلية عند واليديك مفهمتش انا اش من عادات متبع واش لهاذ الدرجة جاه داك ستيل عجيب
مونيكا:راه حيث دين لي متبع كيمنع عليه هاذشي وحتا الدولة لي عاش فيها تقاليدهم وعاداتهم مختلفين لدرجة كبيرة على هنا فهمتي
جوناس:بيزار مهيم نتي عجبك زلقيتي راحتك دونك هو ماشي سوقو وديجا راه كبرتي وليتي عارفة الصح من الغلط
مونيكا :وي بب عارفة واصلا انا هادشي لي كندير مقتنعة بيه لدرجة كبيرة
جوناس:نتلقاو من هنا واحد ساعتين اش بان ليك اولا دوزي عندي لدار ندوزو وقيتة زوينة ونسهرو
مونيكا :بعد تفكير ؛داكوغ صيفط ليا ادغيس باش نجي ديريكت
جوناس :اوكي مي بغيت منك طلب بلاما تقوليها لجولين حيث غادا تبغي تجي معاك وانا باغي ناخد راحتي
مونيكا:صافي واخا باي
جوناس:باي حبيبة قطع معاعا وعلى وجهها ضحكة انتصار حيث واخرا غادي اقدر انفرد بيها وتقرب منها بدون متمنعو شي حاجة
ناض دوش وقاد الحالة ودومونضا على عشاء من بيتزا هات
أما مونيكا فلبست وخرجت كتسلت باش مايعيق بيها حتا واحد حتا خرجت حدا البوابة مشات مسافة باش تخرج الشارع العام شدت طاكسي وعطاتو عنوان وحطت راسها على الزاج كنفكر فحياتها لي ولات معقدها
لا أم تحط عليها الراس لا اب يهز المسؤولية لقات صدر حنين هو المربية ديالها لي كتعتبرها أم حقيقية ليها مفاقت من سهوتها غي على صوت الشيفور كيعلمها بلي وصل خلصاتو ونزلت كدور فعينيها كانت بتي فيلا تقريبا بحال ديالهم وجات معزولة على باقي الفيلات حل ليها العساس الباب ودخل كتسنكشف فالفيلا حتا وصلت الباب الرئيسي لقات جوناس كيتسنا فيها
جوناس:مرحبا بيك عندي فالدار سلم عليها بلابيز ودخلومونــــــــــــيكا بين الإلحــــاد والإســــلام ♡

Leave a comment