Skip links

قصة : نعمة مهووس ج6والاخير

 9,293 عدد مشاهداات

🔞نعمة مهووس🔞
🖊بقلمي؛ ليلى رحماني👑
♣️الفصل الثاني؛ هوس من حيث لا أدري 🔞
جزء 🥂؛ 127
نزلو قدام الحديقة عاصم قرب شدها من يديهااا و زادو دخلو خلاها محتاارة فهااد السيد لي مرة زويين معاها مرة قاصح واخاا هكاكا مدات مردات فديك الشدة لي هو كيعني بيهاا انهاا ليه بوحدو و ماشي لشي حد غيرو هي فقط كترمي عنيها هاك و هاك فدوك الحيوانات لي فالقفص دياالهم
دازو من حدا قفص الاسد بقات كتشوف و تبتسم و داك الاسد حال فمو فيهاا كأنه باغي يفتارسهاا تمسحات إبتسامتهاا و قربات من عاصم كتر حيت خافت
وزادو بقاو كيتمشاو حتى وصلو لقفص القرودة بقات كتشوف متبسمة فييهم عاصم شافهاا متبسمة طلق من يدهاا و مشا طلب وااحد المرا كانت هازة اابنان عطاتو وحدة شكرها و رجع عند نعمة
عاصم مدها ليها؛ هاكي مديها ليه ياكلها
نعمة؛ واش بصااح (شداتها من عندو) واخا هه
قشرات ديك البنانة و مداتها للقرد كتوكلووو و هو كيدير داك الصوت د القرودة كأنه فرحاان
نعمة تبسماات ابتسامة واسعة؛ واو ههه
كمل ديك البنانة و مشاو كيشوفو حيوانات اخرى و هي فرحاانة نساات كلشي أبسط حاجة كدخل ليهاا الفرحة ل قلبهاا الصغير الحنين
سالات التفراج مع عاصم لي غاا متبع ليها الخاطر و جاو خارجين و هي تلقا تاني مول غزل البنات شافتو سرطات ريقها و شافت فعاصم لي كيشوف فيهااا طلق من يدهاا و جبد زطام عطا لمول الصوفة الفلوس و طلب ليهاا زوج منهم هي تبسمااات و حطات يديهاا على فمهاا حتى جابها ليها بزووج وحدة شدها ليها و حدة كتاكل فيهاا و تبنن شكون فينا مكتعجبهاش 🤤🤤
سالات اللولة و عطاها الثانية حتى هي كلاتهااا حتى سالاات شافت يديها كيف مطلسين بلا متهضر عاصم فهمها و حبد زيف عطاه ليها مسحات و مسحات فمهاا
نعمة بإبتسامة؛ شكرا لييك
عاصم؛ ماعليش
نعمة بقاو غاديين للطوموبيل لاحضات واحد الجريدة صغيرة فيهاا ورود حمرا
🔞نعمة مهووس🔞
🖊بقلمي؛ ليلى رحماني👑
♣️الفصل الثاني؛ هوس من حيث لا أدري 🔞
جزء 🥂؛ 128
بقاو غاديين لمحات جريدة فيها ورود حمراء وقفات حتى شاف فيها عاصم بمعنى اشنو
نعمة حطات راسها؛ ممكن نقطف وحدة
عاصم تنهد و طلق من يدها؛ ياله سربي
نعمة تبسمات و مشات لدوك الورود مشافتش انهم فيهم الشوك غا مدات يديهاا و جات تقطف وحدة و الشوك دخل فصبعهاا
نعمة تقصحات و بعدات يديها دغيا؛ فف اااايي
عاصم شاف فصبعها الدم مشا بالخف عندهاا شد يديها؛ فف مكتشوفيش انه فيه الشوك
نعمة كتشوف فصبعها؛ م ماشفتش
عاصم كيمسح ليها داك الدم لي باقي كيسيل بلا سابق انذار دار صبعهاا في فمو و بقا كيمص داك الدم خلا عنيها موسعيين بالصدمة و الحشمة هاد الحركة خلات جسمها طلع معاه واحد الحرارة عمرهاا حسات بيهااا اماا هو باقي كيمص فداك الدم لي جااه بحال شي سكر و مغمض عنييه حتى نعمة حسات ب صبعهاا كيعضو
نعمة بغات تبعد يديها؛ عاصم
عاصم حل عنييه معسلين؛ روح عاصم
نعمة مصدومة؛ هااا
عاصم طلق من صبعهاا و حط يديه على شعروو يبرد داك الغل لي شعلات فييه و خلاتو ينطق ب كلمات هو مفاهمش علاش بقا غادي جاي مدة و عاد رجع عندها هي لي غا حاطة راسهاا
عاصم؛ نتي بخير
نعمة؛ ا اه
عاصم؛ ياله نمشيو للدار
مشاو للسيارة ركبو و كسيراو متوجهين للدار
🔞نعمة مهووس🔞
🖊بقلمي؛ ليلى رحماني👑
♣️الفصل الثاني؛ هوس من حيث لا أدري 🔞
جزء 🥂؛ 129
دازت مدة و وصلو للدار نزلو من السيارة و دخلو للدار نعمة غا دخلات تلفتات عندوو
نعمة نطقات بصوت خافض كتفرك يديها؛ ش شكرا على الخرجة
عاصم قرب عندهاا؛ اي حاجة بغيتيها قوليهاا ليا
نعمة تبسمات لييه: واخاا
مشات نعمة متبسمة لبيتهاا خلاتو كيشوف فيهاا حتى غبرات من قدامو و حك على راسو و مشا حتى هو لبيتوو يشوف اش خبار الخدمة
نعمة دخلات لبيتهاا جلسات على السرير و نطقات متبسمة؛ لو كان غير يبقى بحال هاكا و ميوليش قاصح معاياا هاكا حسن
نطقات بهاد الكلمات و جبدات تيليفونها كتفرج فييه
دازت مدة طوييلة عليهم و هوما كلها فبيتو حتى جات الخادمة كدق علييهم ينزلو يتغدااو و داك الشي لي دارو هبطو يتغداو غا هوماا بزوج جلسو كيتغداو نعمة غا حاطة راسها و كتاكل على خارطها و حتى عاصم نفس الشي شوية سالات تكرعات بلا متحس علات راسها فيه و شدات على فمهاا بطريقة طفولية
نعمة؛ س سمحلي
عاصم تبسم ليها؛ ماشي مشكل (حتى هو تكرع بسيف باش ميحرجهاش قدامو) اوبس حتى انا سمحيلي
نعمة طرطقات بالضحك؛ ههههه ماعليش ههه
عاصم متبسم؛ هه بقاي ديما كضحكي ا نعمة
نعمة خجلات و رجعات شعرها من مورا ودنهاا جابت ليه تمام إستأذنات منو و خرجات للجردة جالسة
اما هو مسح فمو و ناض جات ماري تجمع الماعن نطق عاصم
عاصم؛ غير كملي هادو و سيري لدارك ماعليش
ماري؛ واخا موسيو
جمعات ميعناات ماري و غسلاتهم و خملات لي يتخمل و بدلات حوايجها و مشات لدارهاا
اما نعمة باقاا فالجردة جالسة حتى لمحات قطة بيضااء صغيرة كتمشاا على الصور د جريدتهم
🔞نعمة مهووس🔞
🖊بقلمي؛ ليلى رحماني👑
♣️الفصل الثاني؛ هوس من حيث لا أدري 🔞
جزء 🥂؛ 130
ابتسامتهاا توسعات و وقفات مشات عندها كتعيط عليهاا
نعمة؛ بس بس بس اجي اجي هبطي فف فنة فنة
القطة؛ مياو مياااو (نقزات عندها)
نعمة حطات يديها عليها؛ ااححح شحال فنة واش هاملة لشي حد هاا
بقات كتدوي حتى سمعات تنحنيحة موراها قفزاات و وقفات بالخف حتى ديك القطة طلعات تاني للصور و مشات فحالها
عاصم واقف دير يديه ف جيابو؛ واش عزيز عليك القطوط
نعمة كتفرك يدها؛ ا اه بزاف
عاصم؛ ممم
نعمة تخطاتو و مشات جلسات على الكرسي كتشوف فالسماا
اما عاصم بقا واقف و كيشووف فيهااا نطق بصوت خافض؛ من اليوم اندير اي حاجة تخليك ضاحكة ا نعمة و نقسم بالله يقرب ليك شي حد ندفنوو و هو حي
كمل هاد الكلام لي خارج من اعماق قلبو و مشا هز سوارت طوموبيل و خرج و كسيراا لوجهتو اما نعمة غا سمعات اللوطو قلعات عرفاتو خرح دخلات للكوزينة تقلب على ماري ملقاتهاش عرفات راسها بقات بحدهاا نطقات مخنزرة
نعمة: ففف دابا بقيت بحدي واش محشوماش عليه يخخ فف اش عندير داباا (شافت فلابيسين) ممم نعوم اه اصلا قنت ميجي هو للدار نكون كملت انا ههه
مشات قربات للابيسين حيدات لباسهاا و بقات غا بدوك دوبياس لي لابسة و حطات رجليهاا اللولة جاهاا دافئ بالشمس زادت لاخرى و نقزاات فييه واصل حد صدرهاا
نعمة؛ اووو شحال زويين
بقات كتعلم غا بحدهاا تعوم و تغطس و تطلع الفوق و تاني كتخرج من لابسين و كترمى فييه غا بحدهااا و فرحااانة بزااف لانها كتلعب فييه
🔞نعمة مهووس🔞
🖊بقلمي؛ ليلى رحماني👑
♣️الفصل الثاني؛ هوس من حيث لا أدري 🔞
جزء 🥂؛ 131
عاصم مشا لفين كان مخطط يمشي و رجع مدازش بزاف د الوقت و رحع للدار نزل من سيارتو و نزل معاه واحد السلة فيهاا الورد و فيه قطة صغيرة بيضة و عنيها زرقين كيف السما قطة كتحمق شاف فيها متبسم و سد طوموبيل فتح الباب و دخل بقا كيقلب عليها بعنيه حتى دخل للجردة و هي تجي عينوو فلابيسين واقفة فييه و كضحك غا بحدهااا و تلعب فالماا تلفتاات و هي تشوفو واقف و كيشوف فيها ملاحضاتش داك الشي لي هاز صقلااات مقدراتش تزيد تحرك و لا تململ
نعمة حطات راسها بخجل و خرجات من لابيسين و حاطة يديها على صدرها نطقات بصوت هامس
نعمة: س محلي محسابليش اتجي داباا
عاصم عينو على مفاتن جسمها مقدرش يمنع راسو؛ لاش لابسة هاكا
نعمة هزات لباسهاا كتلبس فييه؛ س سمحلي بزاف
عاصم غمض عينوو و حلهم: ففف
نعمة لبسات لباسهاا لي تفزك من جيهة صدرهاا و طرمتها مبينهم هاكا بالما وقفات قدامو حتى جات عنيها على السلة لي فيها الورد و قطيطة كتشوف ف نعمة بدوك العويناات
نعمة حلات عنيهاا بفرحة؛ ممم قطيطة (شافت فعاصم) فين لقيتيها
عاصم مدها ليها؛ هاكي جبتها لييك
نعمة شدات السلة فرحاانة؛ واااو شكرا شكراا بزاااف لييك فنة
شافت فييه و بلا سابق إنذار بالفرحة نقزاات عنقاتو و باستو ف وجهوو
نعمة؛ شكراا فنة (كتشوف فالقطة)
اما عاصم بديك البوسة تلفات لييه طريقوو بقا واقف مصدوم و صدرو كيطلع و يهبط حط على شعرو
عاصم همس مغزز؛ اتحمقنيييييي هاد البنت (شاف فيها) دخلي القطة و سيري بدلي علييك هاد الحالة
نعمة؛ و واخاا صافي
🔞نعمة مهووس🔞
🖊بقلمي؛ ليلى رحماني👑
♣️الفصل الثاني؛ هوس من حيث لا أدري 🔞
جزء 🥂؛ 132
دخلات نعمة طلعات لبيتهاا حطات القطة فوق السرير مخلياهاا تلعب تماا و هي دخلات للدوش دوشات مزياان حيت لي غيكل مشات عليها و خرجات لاوية عليها فوطة شافت القطة ناعسة تبسمات و جبدات دوبياس و سيرفيت فالحمر لبسااتهم و نشفات شعرهاا بالسيشوار و رجعات الفوطة للدوش و خرجات عند القطة كتختش فيهااا
نعمة؛ فف كتحمقيي داباا نتي وليتي صاحبتي يااك لعب انا ويااك و نعسو بزوج (تفكرات عاصم قلبها بقا كيدق) عاصم عرف كنبغي القطوط و جابك لياا شحال ولا ظريف ففف (حطات يديها على قلبها) كون غير يبقى هاكا ظريف مزيان (باست القطة) داباا نمشيو نااكلو الفنيونة
القطة تمخشات فنعمة و نزلو بزوووج لقات عاصم فالصالوت جابد البيسي كيبحث فأمور الخدمة شافها تبسم نص إبتسامة
عاصم؛ واش جعتي
نعمة بخجل: صراحة اه (هازة قطتها) وحتى قطتي تكون جاعت
عاصم؛ مم قطتك اتبقاي تعيطي عليها غا قطتي
نعمة شافت فقطتها؛ اه بصح نسميها شي سمية (بقات كتفكر بطفولية) ممم (شافت ف عاصم) نسميها تينا
عاصم؛ مم زينة
نعمة شافت ف قطتها؛ تينا حبيبتي حتى هي يكون جاها الجوع
عاصم وقف؛ واخا دخلي للكوزينة نخرج نجيب ماكلتها دغيا و نجي منتعطلش
نعمة تبسمات ليه؛ واخا صافي
هز سوارتو و خرج من الدار غادي يجيب ل تينا الماكلة انا نعمة دخلات للكوزينة حطات تينا فالأرض و وقفات حطات يديها على ذقنها و بقات كتفكر مدة اش تصايب للعشا
🔞نعمة مهووس🔞
🖊بقلمي؛ ليلى رحماني👑
♣️الفصل الثاني؛ هوس من حيث لا أدري 🔞
جزء 🥂؛ 133
نعمة قررات تصايب شي حاجة خفيفة واخا عمرها دخلات للكوزينة ولكن كانت كتشوف رقية كيف كتصايب الاكل
مشات للثلاجة جبدات شرائح ديال الدجاج حطاتهم عطرااتهم مزيان و جابت الفرينة و البيض خلطاتهم بزوج و جابت داك الدجاج غمداتو فييه و سخنات المقلة و بدات كتقلي فييهم حتى سالات و جابت فريز و الحليب دارت بيهم عصير و هي كطحن حتى سالات و سمعات صوت من موراها
عاصم فيدو الاكل للقطة و هو حال فمو؛ شدرتي فالكوزينة
نعمة تلفتات شافت الكوزينة الفرينة مزلعة و قشور البيض مرمي حداها و العصير مرشوش النص ديالو حتى منو وجهاا فيه الفرينة و العصير مرشوش ليها فحناكها
نعمة مشات دغيا هزات زيف كتنقي؛ ها س سمحلي محسيتش
عاصم بقا كيضحك على اافرينة لي فوجها؛ ههه اجي اجي
نعمة قربات حاطة راسها؛ و الله مبقيت نعاود
عاصم؛ شش
هز يديه و قرب عندها حتى مبقا يفصل بيناتهم والو كيتسمع غا دقات قلبهم مسح ليها الفرينة من جبهتهاا و نزل عنيه للعصير لي على حنكها قرب عندها بزااف و لحس ليها داك العصير ب لسانو هنااا نعمة غمضات عنيهااا بحر ديك السخونية لي طلعات معاهاا اماا هو شد ف خصرهاا و باسها على راسهاا و عاد شاف فيهاا بعنيه معسليين
عاصم نطق بحنية؛ بنين
نعمة خجلااانة ولات كيف ماطيشة؛ م م ش شكرا
عاصم بعد شوية منهاا تنهد و نطق؛ واخا كملي انا نعطي ل تينا تاكل
نعمة هزات راسهاا و مشات مسحات داك الشي لي روناات و خملات كلشي اما عاصم جاب طاص و كب ل تينا الماكلة ديالها و خلاهاا كتاكل كانت جيعاانة
نعمة بقات كتحط كلشي فوق الطبلة حتى سالات و لغات لعاصم جا جلس و بداو كيااكلو بزوو٠ هي خجلاانة و قلبهاا كيدق بزاااف غاا كتشم ريحتو قلبها كيدق غا كتسمع صوتو قلبهاا كيدق اما هو متبع ليهاا العين و متبسم من خجلها لي كيحمقوو
🔞نعمة مهووس🔞
🖊بقلمي؛ ليلى رحماني👑
♣️الفصل الثاني؛ هوس من حيث لا أدري 🔞
جزء 🥂؛ 134
مفيقو من سهوتو غاا رقية بالاتصال ديالها جبد تيليفونو و جاوبهاا
عاصم؛ الوالدة
رقية؛ هاا من الصباح و انا كنصوني لييك مالك متجاوبش و علاش مجبتيش نعمة
عاصم شاف فنعمة؛ مغتجيش غنبقاو غا فالدار نتي سالي عشاك و يجيبك اونطونيو
رقية؛ ففف دوزها لياا
عاصم عطا التيليفون ل ل نعمة؛ ماما رقية
رقية: ها حبيبتي نتي بخير
نعمة؛ اه ماما بخير (نطقات متحمسة) عرفتي عاصم شرا لياا قطة سميتهاا تينا
رقية بتعجب؛ عاصم قلتي ؟
نعمة؛ اه غا تجي شوفيها واخاا
رقية متبسمة؛ واخاا حبيبتي تهلاي فراسك و نعسي الى تعطلت
نعمة؛ واخاا
قطعو معاها الخط و شافت ف عاصم متبسمة و هو بادلها نص ابتسامة خلات لثاني مرة قلبها يرفرف حاسة بإحساس ف شكل منين كتكون معاه او قريبة منو فاش كيعالمها مزيان كتنسى ديك القسوى لي كان يعاملها بيهاا قبل
كملو عشاهم و ناضت نعمة تجمع ميعناات و عاصم متع ليها العين حتى سالات و تبعها للكوزينة
عاصم قرب ليها: نعاونك
نعمة تبسمات ليه؛ ل لا شكرا انغسلهم دغيا
عاصم طلع كمام يديه؛ لا ماشي مشكل نعاونك
نعمة؛ واخاا
بقات كتغسل و هو كيشلل و يحط فوق البوطاجي حتى سالاو مسحو يديهم و خرجو للصالون نعمة لقات تينا ناعسة
نعمة تبسمات: هاد القطة غاا كندور لقاها نعسات ههه
مشات هزاتهاا و جات طالعة بيهاا و وقفات تلفتات عند عاصم تبسمات ليه؛ تصبح على خير
عاصم هز ليها راسو و مشات طلعاات لبيتهاا حطات قطتها فالناموسية حداها و تسطحات حداهاا كتخرب فيهاا و كتفكر ف هاد النهار لي داز لها زوين مع عاصم
تتمة
بقات كتفكر فهاد النهار لي داز ليها زوين مع عااصم تبدل بزاف معاهاا و هاد الشي عجبهاا بزااف بقات كتفكر حتى غمضات عنييهاا و نعساات
انا عاصم بقا جالس فالجردة و كيشوف فنجوم السما حتى حس بلي جاه النعاس و طلع لبيتو و هو متوجه لبيتو وقف حدا غرفة نعمة حلها بشوية و طل عليهاا لقاهاا ناعسة مع قطتها قرب عندها باسها ف راسها بحنية و نطق
عاصم؛ تصبحي على خير ا نعمتي
قال هاد الكلام و طفا الضو و خرج توجه لبيتوو حتى هو ينعس…
🔞نعمة مهووس🔞
🖊بقلمي؛ ليلى رحماني👑
♣️الفصل الثاني؛ هوس من حيث لا أدري 🔞
جزء 🥂؛ 135
داازو أياااام قلييلة على أبطالنااا رقية متعجبة من عاصم لي تقلب 180 درجة ولاا حنيين و كيشد الخاطر ل نعمة و هاد الشي مفرح رقية كتشوف ولدها تبدل و مبقاش قاصح كيف ديما
فهاد الأيام عاصم زاد حبو و هوسو بنعمة بزاف ولا غا مقابلها تنبشها حاجة بسيطة يبغي يتسطا كيخرجهاا كيشري ليهاا حويجات يفرحوهاا كياخدها للبحر تبدل الجو كيعاملها بحال شي بيبي صغيير و نعمة هاد الشي مخليها تنطلق معاه بزاف و هاد التعامل محمقهاا عمرهاا حسات بهاد الاهتمام من شيي حد من بعد رقية طبعااا و هاد الشي خلا عاصم يدخل لقلبهاا بلا متحس تصرفاتو و محنتو و إهتمامو و خوفو عليهااا رجع قلبها كينطق غا إسم عااصم يغيب عليهاا غا نهار تنشطن علييه
♥️اأي بنت فيناا كتبغي الاهتمام و كتبغي شي حد لي يخاف عليهاا من نسمة الهواء و يصونهاا و يتهلا فيهااا الى كان هاد الشخص كاين راه قلبك يدق لييه و تبغييه بلا متحسي♥️
الساعة تشير ل 12h وقفو بالسيارة حدا الكوميسارية نعمة و عاصم نزلو من السيارة و دخلو ديريكت للمكتب من بعد ما دقو و عطاهم الإذن يدخلو
الشاف تبسم؛ مرحبا
عاصم؛ شكرا
الشاف مد ليه لاكارط: ها هي لاكارط د البنت واخا كان صعيب انني نسجلهاا فالوراق و نخدمها ليها ولكن دابا تقدر تخرج و تمشي فين بغاات
نعمة تبسمات ليه بخجل؛ شكرا ليك
الشاف؛ وااجب (شاف فعاصم) للاسف القضية ديال انجيلوس انسدها موسيو عاصم هدا أمر صدر حيت قلبنا عليه ولكن والو مكان حتى أثر عليه
عاصم تبسم؛ صافي سد القضية (شد فكتف نعمة) بسلامة عليك شكرا
الشاف؛ واجب بسلامة
خرجو من الكوميسارية و وقفو حدا طوموبيل عاصم تلفت عند نعمة
عاصم؛ نتي بخير
نعمة تبسمات ليه؛ اه بخير دابا ولات عندي لاكارط ههه
عاصم تبسم ليها؛ اه ياله طلعي ناخدك للدار
نعمة كسرات شفايفها؛ واش صافي انمشيو للدار
عاصم خنزر؛ مم و فين بغيتي تمشي
نعمة شدات فيديه متحمسة: لشي بلاصة زويينة (بدلع) ياك شديت لاكارط
عاصم تبسم على برائتها؛ مم كتعرفي تسلكي راسك
نعمة علات عنيها؛ يعني مواقف ياك
عاصم؛ اك اك طلعي نمشيو
نعمة طلعات؛ يايي شكراا يا أحلى عاصم فهاد الكون
🔞نعمة مهووس🔞
🖊بقلمي؛ ليلى رحماني👑
♣️الفصل الثاني؛ هوس من حيث لا أدري 🔞
جزء 🥂؛ 136
وقفو حدا وااحد ريسطو راااقي فجنب البحر كلو خشب و ورد كيحمق بزااف نزلو من طوموبيل نعمة حلات عنيها بفرحة
نعمة؛ واو كيحمق
عاصم سد طوموبيل و شد فكتفها؛ ياله ندخلو
دخلو لداخل كان خاوي معامرش بزااف شدو طبلة مطرفة و جلسو فيها شد عاصم الموني و ختار اش ياكل دغيا و سئل نعمة
عاصم؛ اش بغيتي
نعمة؛ لي ختاريت نتا ناكلو انا
عاصم تبسم؛ الى انا كليت السم تاكليه
نعمة خنزرات؛ الله ينجيك متقولش هاكا
عاصم عجبو خوفها عليه؛ واخاا الالة
دار إشارة للسرباي جاا فتا عليه الطلب و مشا باش يجيبو ليه فحين نعمة دورات راسها كتشوف فالبحر لي كيباان فن من بعييد دازت مدة و وصلهم الطلب حطو ليهم مع مشروبات و مشا لخدمتو كحزات نعمة الكرسي كتر و شدات فورشيط كتاكل فالاكل ديالها بشوية علييهاا و كترشف من مشروبهاا و حتى عاصم نفس الشي و لكن عنيه غا عليهاا مكيشوفوش غيرها بقاو كياكلو حتى شبعو و سالاو مسحو فمهم شربو الما و بقاو جالسين حتى سمع عاصم صوت تيليفون جاوب
عاصم؛ نعام الوالدة
رقية: ها عاصم فينكم اجيو تغداو
عاصم؛ تغدينا غا تغداي نتي شوية و نجيو
رقية؛ ايهاي كتغداو بلا بياا ياكو
عاصم؛ كونا غنجيو و نعمة (شاف فيها كيف مكشرة) صافي صافي هه
رقية؛ الى بنتي نعمة بغات تاكل برا ماشي مشكل انتغدا مع اونطونيو
عاصم؛ واخاا شوية و نجيو ها متنسايش توكلي تينا
رقية: واخاا
قطع معاها و شاف فنعمة كيف مكشرة: مالك
نعمة؛ والو
عاصم دور عينو؛ مم ياله نهبطو للبحر
نعمة شافت فيه؛ بصح ياله
عاصم تبسم و وقف وقفات معاه مشا خلص الاكل و خرجو من الريسطو
🔞نعمة مهووس🔞
🖊بقلمي؛ ليلى رحماني👑
♣️الفصل الثاني؛ هوس من حيث لا أدري 🔞
جزء 🥂؛ 137
خرجو من الريسطو و توجهو للبحر كيتمشاو على جنبو نعمة كتلعب بالموجة لي كتجي برجليهاا و عاصم غا كيتشما ديك المشية الرجولية لي دازت من حداه دوخ من فصالتو و ريحتو كيتمشاو حتى وقفاتهم واحد البنت شقراء و لابسة غا دوبيااس شافت ف عاصم و عضات على شفايفها
البنت بصوت محلون؛ مم سحملي نسولك
عاصم وقف مخنزر مكيعجبوش هاد النوع؛ سولي
البنت؛ فين جايا *****
عاصم؛ معرفتش (شاف فنعمة لي واقفة كطلع و تبهبط فديك خيتي) ياله
البنت وقفاتو من يديه؛ غا عقل لا تكون تعرفها
نعمة حيدات يديها من يديه و نطقات مخنزرة؛ قالك معارفش
البنت طلعاتها؛ واش نتي ختو
نعمة شدات فخصرها: لا بنتو
البنت؛ مم
عاصم شداتو الضحكة من تصرف نعمة شدها من يديها و زادو مخليين ديك البنت كتقلى بالسم حيت معطاهاش وقت
نعمة كتمتم؛ صفريطة (كتعيبها) نتي ختو نانانانا عود السبسي
عاصم تكرشخ بالضحك؛ هههههه شنو كتقولي
نعمة وقفات خنزرات فيه؛ شفتها كيف دايرة
عاصم؛ مشفتهاش اصلا كنشوف حاجة وحدة لي هي معايا دابا
نعمة مفهماتوش؛ مم صافي خاطري تسد نمشيو عند ماما رقية
عاصم؛ واخا الالة نمشيو عند هاد ماماك
دارو لجهة خراا و تمشاو حتى وصلو للطوموبيل ركبو و كسيراو متوجهيم للدار دازت مدة و وصلو نزلو و دخلو للدار
رقية كانت فالجردة دخلو عندهاا
نعمة سلمات عليهاا فوجها؛ ماماتي
رقية؛ حبيبتي
عاصم جلس حداها؛ سلام
رقية؛ سلام كيف دوزتو الخرجة
نعمة؛ زويينة حتى خسراتها عليا واحد الصفريطة (هزات يديها كتدوي منيتها) عرفتي اماما رقية كونا نتمشاو جات وقفاات علينا واحد الرقيوقة سولات عاصم على واحد العنوان معرفوش شداتو فيدو كيف هاكا (شداف فيد عاصم) كنت اريشها غا كانت تكذب انا عارفة غا بغات توقفو زعماا و قاتلك واش انا ختو فف (جلسات) كترو بحال هاد النوع
عاصم غا كيسمع ليهاا و محمقااه طريقة هضرتهااا و يمكن غيرتهاا اما رقية شافت ف عاصم و تبسمات ليه عرفات نعمة وصلات للخر مكان لي تقرب من عاصم
رقية نطقات؛ مم صافي صافي تهدني الحبيبة واقلة معرفتيش اش هدا
نعمة؛ لا معرفتوش (وقفات) انمشي نشرب شي عصير و نشوف تينا توحشتها
رقية: شافت ف عاصم؛ متقولش ليا كتغير علييك هاد القطيطة
عاصم شاف فيها و ميل راسو؛ من حقها
رقية ضرباتو فيدو؛ شمن من حقها
🔞نعمة مهووس🔞
🖊بقلمي؛ ليلى رحماني👑
♣️الفصل الثاني؛ هوس من حيث لا أدري 🔞
جزء 🥂؛ 138
عاصم عدل الجلسة؛ الوالدة سمعيني ندوي معاك
رقية؛ ها انا كنسمع
عاصم؛ ملاحضتي والو زعماا مم
رقية: بحالاش !!
عاصم؛ ملاحضتي والو فيا هاد التغيرر لي طرأ فحياتي منين جيت لهناا
رقية: اه لاحضت بزااف
عاصم غمض عنيه و حلهم؛ سباب هاد التغيير هي نعمة نعمة نعمة من نهار اللول لي شفتهاا فييه و هي مرسوخة لياا ف الذاكرة ديالي (شاف فمو لي مصدومة) قتلت على قبلها و نقتل حتى من بعد على قبلها كتهمني سعادتهاا و كتهمني حياتها ولات جزء كبيير من حياتي الى غابت علياا تكون ناقصاني شي حااجة و بزاف
رقية وجها صفار؛ ي يعني
عاصم؛ كنبغيها كنمووت عليهااااا
رقية تنهدات؛ ولدي عاصم
عاصم قاطعها؛ بغيتها تكون لياا فأقرب وقت تكون تحت ذمتي تحت جناحي
رقية شاف فيه؛ واش هي كتحس بنفس الشي ا عاصم
عاصم؛ انا كنحاول ما أمكن نتعامل معاها مت بخيير واخا مشي مرات تعصبني ولكن منبغيش نتقلب عليها باش نخليها تعلق بيا و تبغيني بخاطرهاا
رقية شافت فيه بحنية؛ فهمتك اولدي
عاصم؛ دوي معاها و شوفي واش كتحس بشي حاجة من جيهتي (وقف) انمشي لبيتي نرتاح
رقية وقفات؛ ويلا مكانت تحس بوالو من جيهتك
عاصم قرب لرقية؛ نقتلها و عمرها تكون لغيري
رقية تصدمات من كلام عاصم هي حقا لاحضات بأنه تغير ولكن معرفاتش انه ايبغيهاا حتى لهاد الحد تنهداات و خرجات للصالون لقات نعمة جالسة كتلعب مع تيناا
🔞نعمة مهووس🔞
🖊بقلمي؛ ليلى رحماني👑
♣️الفصل الثاني؛ هوس من حيث لا أدري 🔞
جزء 🥂؛ 139
نعمة؛ بس بسبوسة تيناااا ديالي
القطة كتنبش ف نعمة؛ مياو مياو
نعمة كتعيبها؛ مياو مياو ههه احححح فنة (بااستهااا بجهد) شي نهار نصدق كاليااك بهاد الزين لي فييك ا تينا هههه
رقية جلسات حداها؛ بنتي نعمة
نعمة طلقات القطة تلعب مع واحد الكرة؛ نعام ماما رقية
رقية: نتي بخيير
نعمة؛ اه اماما بخير علاش
رقية؛ لا غا سولتك اجي كيف كيتعامل معاك عاصم
نعمة تبسمات؛ مزيان بزاف ا ماما رقية (متحمسة) عرفتي اماما رقية كون يبقا هاكا مزياان بزااف هاكا عاصم زويين بزاااف و ماشي قاصح معاياا
رقية نطقات و عنيها مغمضين؛ مكتحسي بوالو من جيهتو
نعمة عقدات حجبانها بتساؤل؛ هاا
رقية شافت فالقطة؛ شوفي شوفي كيف كتلعب
نعمة شافت فالقطة متبسمة
رقية تنهدات؛ ففف هو خاص يدوي معاها
عشات الدنيا و عاصم نااعس مباش يرتااح وجدات ماري العشا مشاو للطبلة الا عاصم نطقات رقية ل نعمة
رقية: سيري عيطي ل عاصم ابنتي
نعمة؛ واخاا ماما
مشات نعمة لبيت عاصم دقات مكان جواب حلاتها بشوية و دخلات بشوية لقاتو مفسح بداك الصدر و الوشم لي على يدو بقات كتشوف فييه قربات عندو و حنات راسها كتشوف
نعمة حطات يديها على داك الوشم؛ مم شحال زويين زعما حتى انا نقدر ندير بحالو (حيدات يديها و شافت فيه كيف ناعس) حتى فنعاسو مخنزر الله يحضر السلامة دابا واش نفيقو ولكن الى فيقتو يقدر يغوت علياا ممم واخاا نخليه منفيقوش
جات خارجة و هي تسمع صوت من موراهاا
عاصم؛ و نبقا بالجوع ياك
نعمة تلفتات و حطات راسها؛ س سمحلي
عاصم وقف و مشا وقف حداهاا حتى ريحتو تغلغلات فأنفاسها؛ علي راسك
نعمة علات راسها فييه و عنيها الزرقيين البريئين كيشوفو فييه بقا كيشوف فعينهاا و حول النظر لشفايفهااا تماا قلبها ايسكت بالخلعة غمضات عنيهااا مقدراتش تململ حتى حسات ب قبلة ف نيفهاا
عاصم بعد عليها حتى حلات عنيها فييه لبس تيشورت ديالو و دار ليها بيديه تزيد قدامو خرجو من البيت و هبطو يتعشاو

🔞نعمة مهووس🔞
🖊بقلمي؛ ليلى رحماني👑
♣️الفصل الثاني؛ هوس من حيث لا أدري 🔞
جزء 🥂؛ 140
هبطو يتعشاو مجموعيين و حتى اونطونيو جلس معااهم يتعشا من هنا للقدام غيبقى يجلش معااهم حيت حساباتو مع عاصم كلشي تصفاو و اي حاجة حتاجوهاا هو كيتكلف بيها اونطونيو كيحسبهم عائلتو
بقاو كيتعشاو ف صمت حتى سالااو الأكل رقية حسات بالنعاس طلبات الإذن و مشات لبيتها تنعس بقاو ب ثلاتة نطق اونطونيو ل نعمة
اونطونيو متبسم؛ نعمة مبروك عليك لاكارط دابا تحركي فين بغيتي
نعمة تبسمات ليه بخجل؛ شكرا خويا اونطونيو اه فرحت ملي خدمها ليا (شافت فعاصم) عاصم
عاصم مخنزر ف اونطونيو و كيتكلم مع نعمة؛ ماشي مشكل سيري تنعسي
نعمة حسات بلي قمعها وقفات تبسمات بزز و طلعات لبيتهاا لقات تماا قطتهاا كتلعب غا شافتهاا جات عندها هزتهاا و جلسات على السرير
نعمة مخنزرة: كيداير (كتعيبو) نانانا (تبسمات) واخاا هاكا ظريف بزاااف و زوين ياك ا تينا عمو عاصم فنيون و كيحمق يااك هو ديالناا بحدناا ياكي
تينا كتشوف فنعمة ؛ مياو مياو
نعمة؛ ههه اه اجي نعسي اجي
تكات و نعسو بزووج
لتحت عند عاصم و اونوطونيو
عاصم؛ شفتك سرحتي لسانك معاها
اونطونيو تبسم و رجع الور كيتكسل؛ مزال مبغيتي تبدل هاد الطبع
عاصم غمض عنيه؛ اونطونيو انضرب ليك راسك مع هاد الطبلة
اونطوننيو؛ هههه ياك عاد كوناا خوت (حولها لجدية) عاصم ضرب الحديد محدو سخون
عاصم؛ كيفاش
اونطونيو وقف؛ فهاد المدة القصيرة عرفتك مزياان باش كتحس و اشنو شعورك ل نعمة (غمزو) دير شي خطوة للقدام حسن ما تبقا هكدا معلق
قال ليه هاد زوج كلمات و مشا ينعس فحين عاصم بقا كيفكر بأنه اونطونيو عندو الحق و لازم يدير شي خطوة للقدام ف علاقتو مع نعمة
🔞نعمة مهووس🔞
🖊بقلمي؛ ليلى رحماني👑
♣️الفصل الثاني؛ هوس من حيث لا أدري 🔞
جزء 🥂؛ 141
😍😍يوم جديييد بأحداث جدييدة ف حق ابطالنا 😍😍
كانت الساعة تشير ل 14h كانو جالسين فالجردة كيتغدااو جمييع هاد النهار نعمة حسات بلي عاصم متجاهلها بزااف قالت يمكن شي خدمة مقلقااه ولكن منين مكيشوفش حتى فيهاا هنا حسات بشي حاجة ماشي هي هاديك واخاا هكا سرطات الغصة فقلبهاا اي وااحد يتقلق عليهاا إلا عاصم حيت عارفاه الى تقلق رجوعو صعييي بزاف
سالاو غدااهم كلاو ديسير و كملو جات ماري جمعات ميعنات ناضت وقفات رقية شافت فاونطونيو
رقية: ياله تاخدني عند سمى اليوم عندنا واحد ااغراض
عاصم؛ شمن غراض
رقية تبسمات ليه بحب؛ انمشي نعقد فوااحد الجمعية ديال المعاقين كعضوة باش نبقا نعاونهم ديما و من المعاونة نترسم معاهم ديماا انا و سمى
عاصم تبسم: هكاك مزياان
نعمة تبسمات؛ مزيان ماما رقية الله يعاونك
رقية؛ شكراا هاكا نكون غفرت شوية من داك الشي لي درت شحال هدا
اونطونيو زاد قدامهاا حيت هاد الامر كيقيسو حتى هو و عاصم ناض عنقهاا متبسم ليها
عاصم؛ نساي لي فات
رقية؛ واخا ولدي (مشات مع اونطونيو)
اما نعمة جات تكلم مع عاصم
نعمة وقفات: عاصم و ..
عاصم قاطعها منين مشا مورا رقية و خلاها بحدهاا
نعمة عنيها دمعو؛ ع علاش كيدير هاكا اش درت لييه هنن
رقية و عاصم خرجو براا
عاصم وقف رقية: الوالدة
رقية تلفتات ليه؛ نعام
عاصم؛ اليوم انطلب يديهاا
رقية: ك كيفاش
عاصم؛ اليوم قررت اندير مفاجآة ل نعمة و نطلب يديها تزوج بياا
رقية تبسمات: اه اولدي علاش لا (عبسات) و ولكن ..
عاصم قاطعها؛ اتقبل اكييد
رقية؛ واخاا احبيبي الله يدير ليه لي فيهاا خير
عاصم؛ شكرا ولكن قبل بغيتك تعطيني ساروت الدار لي فالبحر
رقية تصدمات؛ ش شمن دار
عاصم؛ عاود ليا اونطونيو غا عطيني ساروت
رقية ضحكات؛ ههه مكيخلي والو هاد اونطونيو (جبداتو من صاكها) ها هو و تهلا لياا ف بنتي
عاصم؛ لا نتي بنتك اماا هاديك نعمة مهووستي
رقية تبسمات : ياله بسلامة هههه
مشات ركبات السيارة و خلات عاصم كيفكر اش غيدير
🔞نعمة مهووس🔞
🖊بقلمي؛ ليلى رحماني👑
♣️الفصل الثاني؛ هوس من حيث لا أدري 🔞
جزء 🥂؛ 142
نعمة حسات براسها غا بحدهاا طلعات لبيتهاا و جلسات مع قطتهاا كتدوي و دموع ف عنيها
نعمة؛ شفتي كيف مجاهلني شفتي يااك ا تيناا هنن قاصح لاخر الله يعطيه غبارة لا لا الله ينجيه اهئ ولكن هو لي متجاهلني يمكن منين دويت مع اونطونيو يااكي ا تينا ولكن مقلت والو هداك بحال خويا لي معنديش
تينا مفاهمة والو غاا كتقمش ف نعمة
نعمة بقات كتبسم ليهاا و دموعها دايزين حسات بحال الى هي بحدهاا
اما عاصم ملي خرج داز ديريكت للدار حلهاا و طلع للبيت لي كانت فيه نعمة بالضبط جمعو بحدو و خملو بحدوو نقااه حتى تنقا و خرج ركب سيارتو و توجه للمحلات اشكال و انواع كل محل و اش كيبيع خداا وروود و خداا شميعاات حمريين و داز تاني خداا كادووات ليهاا كانت علبة كبييرة عمروها ليه بشكلااط من نوع زويين بزااف و عمروها ليه ب باغفان و برودوي د اللحم و كريم الوجه و اليدين كلهم غاليين وريحتهم زويينة و حطو ليه حتى غوجاليفغ زوج انواع فنين سدوهاا ليه بحال كادو و عطاوهاا ليه خلص و خرج حطها فطوموبيل و داز لمحل آخر د الملابس خداا ليهاا لباس فالحمر حد الركبة كمامو طوال حد الكعب زويين بزااف و خدا ليها نعالة فالبيج فنة ماشي طالون و منساش هو خدا لييه قاميجة و سروال توب مع سبااط هزهم خلص و خرج اخر حاجة بقات ليه هي الخواتم و الاكل مشا دوماندا الاكل لييهم هو اللول عاد داز ل محل النقرة خداا ليهاا خاتم كيحمق فالنقرة و ليه حتى هو خااتم فنيين خلصهم و خرج مشا داز للاكل لي وجدو لييه خدااهم للطوموبيل وكسيرا للدار د رقية دازت مدة و وصل فتح الباب و بقا كيدخل فالحوايج طلعهم للبيت حتى سالا سد الباب و طلع للبيت جلس كيشوف فييهم
عاصم؛ نتمنى تقبلي بياا ا نعمتي و هاد الشي كلو يفرحك و يعجبك
قال هاد الكلام و اول حاجة ناض دارهاا هي داك الورد دارو فالباب زوج خطوطة مع الدخلة حتى للطبلة و دار تاني الورد على الطبلة و جاب الشميعات حطهم فوق الطبلة بزوج و شاف فالأكل كيف غيدير لييه حطو بشوية و مشا للكوزينة جبد طباسل و فراشط غسلهم و مسحهم و طلعه معااه
🔞نعمة مهووس🔞
🖊بقلمي؛ ليلى رحماني👑
♣️الفصل الثاني؛ هوس من حيث لا أدري 🔞
جزء 🥂؛ 143
طلعهم معاه حطهاا فوق الطبلة و جاب الاكل حتى هو حطو بشوية أكل ناشي بالضروري يكون سخون ضارب حسابو لكلشي و هز الورد تاني دارو على السرييير و حط تماا ديك العلبة سالا و هز العلبة لي فيها الملابس لي شراا لييه دخل للدريسينغ لبسهم و خرج حط دوك القوابس د الخواتم ف جيبو و هز صاك لي فيه ملابس نعمة و خرج من الدار لقا الدنياا غرباات تبسم و ركب سيارتو و توجه ل سرعة كبيرة للدار كان وقت قصير و وصل نزل من السياارة و هبط معاه الصاك و حل الباب و دخل لقا الصقيل عرف بلي مكان حد رقية باقي مجاات طلع لبيت نعمة دق الباب لا مجيب حل الباب لقاهاا متكية مغمضة عنييهاا تبسم دوز يديه على شعرها متبسم و نطق
عاصم؛ نعمة
نعمة دغيا فاقت لييه حلات عنيهاا شافت فييه؛ ها عاصم
عاصم؛ مم (مد ليها الصاك) هاكي دخلي لبسي هادو
نعمة؛ اش هادو (شداتو من عندو)
عاصم؛ دخلس و متسوليش
نعمة دازت للدريسينغ بلا متكلم دخلات حيدات حوايجهاا و لبسات داك االباس و لبسات حتى ديك الصنداالة شافت راسها فالمراية
نعمة؛ وااو جيت زويينة (خرجات فرحانة عند عاصم) عاصم شوف شحال زويين ااححح شكراا ليك
عاصم شاف فيهاا حال فموو حقاا جات كتحمق بزاااف قرب عندهاا شاف شعرها مجموع مد يديه حللو ليهاا طلقو رد ليهاا جيها ورا ودنهاا و جهة على كتفهاا
عاصم باسها فنيفها؛ هاكا حسن
نعمة؛ واش انخرجو
عاصم شد فيديها؛ اه
نزلو يزووج من الدروج مخليهاا مفاهمة والو وقف شاف فماري لي فالكوزينة
عاصم؛ قابلي معاك تينا
ماري؛ واخاا موسيو
نعمة؛ فين انمشيو
عاصم حل ليها باب السيارة؛ ركبي
نعمة ركبات بلا متدوي و مشا ركب حتى هو و كسيراو ديريكت لدار رقية غا وصلو نعمة عرفاتها دار رقية مقالت والو نزلو من الطوموبيل حل ليها الباب و دخلاات كلشي مطفي كيبان ضوء خفيف جاي من غرفتهاا
عاصم شد فيديهاا
🔞نعمة مهووس🔞
🖊بقلمي؛ ليلى رحماني👑
♣️الفصل الثاني؛ هوس من حيث لا أدري 🔞
جزء 🥂؛ 144
عاصم شد فيديها و طالعيين فالدروج حتى وصلو للغرفة حلات فمهاا بصدمة حولات نظرها للورد لي فالارض بقات كتمشاا معااه حتى وصلاات للطبلة بقات كتشوف و شافت ف السرير لي فييه ديك العلبة باين انها مفاجآة تلفتات لييه هو لي دار يديه ف جيابو و كيترقب حركاتها
نعمة تلفتاات ليه؛ وااو واعر هاد الشي
عاصم تبسم ليها؛ حلي العلبة
نعمة تبسمات و مشات حلات العلبة لقات فيها الشكلاط و البارفان و لي برودوي تبسماات بحب و شافت فييه
نعمة؛ فنييين بزااف شكراا لييك
عاصم؛ حتى حاجة متهون عليك هاد الشي شوية من والو
نعمة وقفات قربات عندو و كتفرك فديها؛ شكراا لييك بزاف ولكن علاش هاد الشي كلو (شافت فالطبلة)
عاصم جرها من يديها و جلسها على ااكرسي و حتى هو جلس
حل العلبة و حط ليهاا الاكل ف طبسيل ديالهاا و حتى هو حط لييه و كب ليهاا المشروب فالكاس و حتى هو كب لييه
عاصم؛ اتكوني جيعانة كولي
نعمة تبسمات ليه؛ واخا
بدات كتاكل و تبنن جاها بنيين بزاف و حتى هو بقا كياكل بشوية علييه و كيشوف فيها
نعمة مسحات فمها؛ زويين بزاف شكرا
عاصم مسح فمو؛ بصحتك
نعمة تبسمات؛ هاد الشي كيحمق بزااف ا عاصم شكرا ليك بزااف
عاصم وقف و جا حداهاا جبد العلب من جيبو و هي متبعة ليه العين حط علبتو فوق الطبلة و علبة خاتمهاا حلهاا ليها و ركع على رجلييه نعمة وقفاات و حطات يديهاا على فمهااا
نعمة عنيها دمعو مامتيقاش؛ م ميمكنش
عاصم كيشوف فعنيهاا و كيهضر كلام نابع من قلبو؛ نعمة يا نعمة اش نقول لييك من النهار لي شفتك و نتي ساكنة لياا ف ذاكرتي و دزتي لقلبي لي مقدرش يصبر على فراقك مزااال من النهار لي شفتك و هو كيدق غا لييك و داباا مقادرش مزال نصبر دقيقة وحدة كنطلب منك تكوني ديالي و ملكي و حبيبتي و مراتي و كل ما نملك
نعمة دمعة طاحت ليها؛ و واش بصح
عاصم تبسم ليها؛ اه بصح
نعمة هزات راسها بآه؛ آه اه نكون مراتك و حبيبتك و اي حاجة
عاصم وقف و ركب ليهاا الخاتم فيديهاا بقات كتشوف فيديها جاها كيحمق شافت فييه و بقات كتبكي
عاصم باسها فراسها و عنقهاا؛ شش متبكييش مزاال منشوفش هااد الدموع مزال فعنيك اي حااجة تبكيك نمحيها من الدنيا اي حاجة تمسك نمحيها من الدنيا و اي حاجة تخليك ضاحكة نحضرها لييك من السما مهم هو نعمتي تكون فرحاانة
نعمة زيرات علييه كتبكي؛ شكرا شكرا لييك ا عاصم عمر كان يحسابلي ايجي شي نهاار و شي حد يعاملني هاكاا يخاف علياا و يفرحني و يتعامل معاياا بحال شي طفلة و انا عمر كان يحساب لياا ايجي نهار و نبغي شي حد هاكا كنبغييك غا لياا بحدي
🔞نعمة مهووس🔞
🖊بقلمي؛ ليلى رحماني👑
♣️الفصل الثاني؛ هوس من حيث لا أدري 🔞
جزء 🥂؛ 145
نعمة هزات عنيها الزرقيين فييه ببرائة؛ اه كنبغييك بزاف نتا غير ديالي بحدي
عاصم هزها من خصرهاا كيدوهااا و هي كضحك بجهد
نعمة؛ هههه نزلني دوختني ههه عاصصم
عاصم حطها و شدها من خصرها؛ و أنا كنبغييك و كنحمااق عليك خليتي مهووس بييك البرهوشة
نعمة ضرباتو على صدرو؛ ناء ماشي برهوشة
عاصم؛ برهوشة ديالي (شاف فالعلبة لي محطوطة) و أنا متلبسيليش الخاتم
نعمة هزاتو: ها نسيت ههه
شدات العلبة حلاتها و هزات الخاتم دارتو لييه و شافت فيه متبسمة
عاصم باس راسهاا و باس يديهاا بحب؛ حبيبتي نعمة حقا نتي نعمة نعمها الله عليا
نعمة تبسمات بخجل و عاد هزات راسها فيه مصدومة؛ هاااء ماما رقية اتقتلني
عاصم تعجب من كلامها البريئ؛ ههه لاش اتقتلك راه هي عارفة كلشي
نعمة؛ ممم واخا ههه نمشيو عندها
عاصم؛ مبغيتيش تبقاي مع حبيبك
نعمة تبسمات بخجل؛ لا غير
عاصم كيشوف فشفايفهاا سكتهاا بصبعو منين حطو على شفايفهاا؛ خلي هاد الليلة خاصة بينا بزووج شحال و أنا كنتسناها و خايف لا ترفضيني ا نعمة
نعمة غا كتشوف فيه و فعيونو لي معسليين بحر قربهم بقا كيشوف فشفايفهاا حتى هزها من خصرهاا عندو و طبع قبلة حاارة على عنقهاا خلاهاا ترتاعش بين يديه
نعمة مغمضة عنيهاا ميلات عنقهاا عاصم مقدرش يصبر على دوك الشفايف لي مشتاق إيمتى يذوقهم طبع قبلة فييييهم خلااات جسمو يتهز مع ديك القبلة و خلات قلبو يدق بسرعة و هي كذلك إحساس جديد بالنسبة ليهاا خلاهاا ترتاعش زاد غمس شفايفو بشفايفهاا و كيقبل فيهاا بحنية حتى مولاي سلطاان كيحس بييه ايطرطق بحر السخونية بقاا كيقبل فيهاا و هي غا حالة فمهاا حيت معندهااش تجربة بقاا كيقبل حتى جلس على السرير و حطها على حجرو لي كتحس بييه تحتهاا ايدخل حلات عنيها معسلين فييه و نطقات بصوت حنين
نعمة؛ شنو هدا
عاصم حل عنيه فيها؛ شش
نزل يديه كيطلع اللباس ليهاا بيديه لي كيتساراو على خصرهااا و كيعبر فديك الهبرة لي عندهاا حمقااتو بزاااف طلع يدو فصدرها الصغيير كيخرب فييهاا و هي محسات حتى طلقات تأويهة خارجة من أعماق قلبهاا
نعمة؛ اااااااه ع عاصم
عاصم كيقبل فشفايفهااا بجهد حتى حس بطعم دموعهاا هز راسو فيهاا و عنيه معسلين و فيهم خوف
عاصم؛ شش مالكي كتبكي كضرك شي حاجة
تنمة…
نعمة كتبكي و تشهق؛ ا اه هنااا (حطات يديها على ديالها) كيزدح معرفتش مالو اهئ
عاصم عنقها؛ و البكا علاش غير حيت اول مرة احبيبت قلبي وا سكتي
نعمة حاطة راسها على كتفو و كتشهق و هو كيدوز على ظهرها و يهدنها حتى حس بيهاا تهدنات شااف فيها لقاها نعساات تبسم باسها على راسهاا و ناض حطهاا على السرير و تكا حداهاا معنقهاا حتى حس بيهاا جات نعسات فوق صدرو تبسم و باسها فوق نيفهاا و نعسو بزووج 😍😍
🔞نعمة مهووس🔞
🖊بقلمي؛ ليلى رحماني👑
♣️الفصل الثاني؛ هوس من حيث لا أدري 🔞
جزء 🥂؛ 146
داز يومين على أبطالنا و كل دقيقة حبهم كيزيد يكبر لبعضهم فهاد اليومين قادو الوراق و دارو العقد رغم السن د نعمة إلا و عاصم ضبر عليها و حلف تكون على سميتو باش ما كان و فنفس الوقت قاد الوراق ل نعمة باش يااخدها معاه ل سيدني ضروري حيت تماا كاين شركتو ميمكنش يخليها من موراه و دارو حتى حفلة بسيطة بينااتهم هوما العائلة
كانو جالسين فالجردة مجموعيين
سمى؛ مبرووك علييكم اولادي ان شاء تعيشو السعاادة طول عمركم نعمة الصغيورة دارت دارهااا ههه الالة
نعمة بخجل؛ شكراا لييك ا طاطا سمى
عاصم؛ شكرا ليك
رقية: راك تشوفي و غادي يمشيو و يخليو ماماهم رقية
نعمة شافت ف عاصم؛ واخا نبقاو هنا
عاصم نطق بجدية؛ لا نعمة منقدروش نبقاو حيت ف سيدني عندي الشركة ضروري نمشي ليهاا و نتي ضروري تكوني معايا تماا الوالدة نتي مبغيتيش تمشي عييت فيك
رقية تبسمات؛ ها انا هنا (شافت فاونطونيو) ها هو اونطونيو معايا و حتى سمى و منها نيت نقابل الجمعية لي دخلت ليها
نعمة؛ ربي معااك ماما رقية كل مرة انبقاو نجيو عندك ياك اعاصم
عاصم هز راسو بآه
اونطونيو؛ ربي يكمل علييكم بالخير
عاصم؛ شكرا لييك تهلا فيهاا (شاف فرقية)
اونطونيو غمزو؛ متحتاجش توصيني راهاا ف حمايتي
عاصم ضرب على كتفو؛ هاكا نبغيك
رقية؛ و ايمتى ناويين تمشيو
عاصم؛ غداا الصبااح نمشيو
رقية: واش دغيا صافي
عاصم؛ كنت باغي نبقى ولكن الخدمة ضروري نمشي ليها
نعمة؛ ها يعني تقابل خدمتك و انا تخليني يااك
عاصم شاف فيها بحب؛ انبقا ناخدك معايا فين ما مشيت حتى للخدمة
نعمة بتكبر؛ ايوا صافي هاا و تينا حتى هي
عاصم؛ اه حتى هي ههه
رقية؛ و العرس
عاصم قاطعها؛ كنضن مكان لاش هاد العرس غا حفلة درناها بيناتنا
نعمة عرفاتو ايتعصب؛ اه ماعليش مكان لاش
رقية؛ واخاا احبيبي
🔞نعمة مهووس🔞
🖊بقلمي؛ ليلى رحماني👑
♣️الفصل الثاني؛ هوس من حيث لا أدري 🔞
جزء 🥂؛ 147
صبااح الصبااح نعمة و عاصم كانو جاامعيين حوايجهم ناضو بكريييي بزااف باش يشدو الطيارة ل سيدني وجدات ليهم رقية الفطور حيت صباح بزاف ماري باقي مجات فطرو و كملو و وقفو قدام الباب كيتوادعو
نعمة معنقة رقية و كتبكي؛ ماما رقية حبيبتي ماماتي انتوحششك و انبقا نجي عندك الكبيدة ديالي واخاا
رقية كتبكي معنقاها؛ حبيبة قلبي بنتي تهلااي فرااسك الكبيدة و انبقا ديماا نهضر معاك
نعمة؛ واخاا ماما
فصلات العناق و عنقات عاصم: امانة عندك
عاصم عنقها؛ متحتاجيش توصيني على عنيا
رقية؛ واخااا اولدي
اونطونيو عنق عاصم؛ تهلا فراسك و فنعمة بيناتنا التيليفون
عاصم عنقو؛ لي نوصيك عليه هو الوالدة
اونطونيو؛ كون هاني
عاصم؛ نعمة ركبي السيارة
نعمة هازة قطتها شافت فرقية؛ ماما رقية بسلامة
رقية؛ بسلامة ا حبيبة قلبي بنتي بسلامة
💔💔كنكتب داباا و كنبكي و حق الله البناات حيت مجربة هاد الاحساس كيف داير و لهلا يجعل شي حد يتفارق مع الاحبة ديالو💔💔
توادعو و ركبو السيارة نعمة و مع التلفة نسا عاصم بأنه ايمشي فالطيارة شاف فاونطونيو لي فهمو و ركب اللور باش يرجع السيارة ل رقية مشاو شدو الطريق للمطار وصلو نزلو الحوايج و توادعو مع اونطونيو لي مشا و هوما دخلو الحوايج و تسناو حتى جا وقت الطيارة و دخلو شافو ليهم الحوايج و الوراق حتى من القطة تينا فتشوها ههه و دازو للطيارة ركبو و مشااو ل سيدني ❤❤❤
🔞نعمة مهووس🔞
🖊بقلمي؛ ليلى رحماني👑
♣️الفصل الثاني؛ هوس من حيث لا أدري 🔞
❤❤النهاية❤❤
داز عااام كاامل على عاصم و نعمة ليي حبهم كبر و هوسو بنعمة زاااد برائتهاا و رقة قلبها خلاتو بلا عقل و حتى هي ولات كتبغييه بزااف و كتموت علييه و كتغير عليه من نسمة الهواء و لكن هوسو هو مكيبانش قدام الحب ديالهاا
من نهار لي سافرات معاه ل سيدني و هي فرحاانة بزاااف حيت كيعاملها بحال شي ملكة و مشبعهاا كادوواات كيحمقوهاا و كيخرجهاا و يساريهاا الى مرضات كيبقى ساهر معاها مكيخليها حتى دقيقة حتى زملائو فالخدمة عرفووه بلي جات بنت لي خلاتو مهووس بيهاا بزااف كاين لي فرح لييه ولكن كاين بنات لي حسدوها و كيتمناو يكونو فبلاصتهاا
فشركة عاصم بالضبط جايا داخلة مع الباب و الفرحة على وجها لابسة لباس طويل الغوز بيبي و و لابسة طالون ميني جات فنة شعرها مطلوق و هازة صاك فيديهاا طلعات فلاسانسور حتى وقفاات قدام مكتب عاصم جات تدخل و هي توقفها السكريتيرة
السكريتيرة؛ سس وقفي موسيو عاصم دابا فإجتمااع مكاينش فمكتبو
نعمة باقي فبرائتها تبسمات ليها؛ اه اندخل هنا نتسناه شكرا
السكريتيرة يتكبر؛ سيري شوية و رجعي
مع هاد الكلام تسمع تنحنيحة ديالو قرب باس نعمة من شفايفهاا حتى خلاها تزنكات و شاف ف السكريتيرة بتخنزييرة
عاصم بصوت كيزعزع؛ اش قلتي ليها
السكريتيرة؛ ق قلت ليها دخلي تس تسناك هنا
نعمة شافت فيها بصدمة؛ علاش كتكذبي
عاصم عنق نعمة و نطق بجهد؛ مطرووودة تجمعي شطايطك و تزيدي داباا
السكريتيرة؛ ل لا موسيو انا شحال من عام و انا خدامة هناا غ غا خليني
عاصم؛ نلقاك هنا من هما ل 5 دقايق ندفنك حية
عاصم عنق نعمة و دخل للمكتب ديالو جلس و جلسها على حجرو؛ نتي بخيير
نعمة خايفة منو؛ ا اه ب بخير
عاصم باسها ف كتفها؛ تهدني نآدي راسي و منآديكش نتيا الروح ديالي
نعمة تبسمات ليه و باستو فوجهو؛ عندي لييك خبار كتفرح
عاصم باسها ف فمها؛ لي هي
نعمة نطقات بفرحة؛ حاااملة
عاصم شاف فيهاا بصدمة؛ نعام
نعمة وقفات؛ ح حاملة
عاصم وقف بقا كيشوف فيهاا خلعهاا حتى تبسم ليهاا بحب؛ هه واش حاملة نييت
نعمة تبسمات ليه؛ اه والله شفتي البارح بالليل كنت ماشي مزيانة و تاصلت بماما رقية هي لي قاتلي ديري التيست و صدقت حاملة
عاصم هزها و بقا كيدور بيهاا؛ اححح مراتي الحبيبة ديالي حاملة
نعمة؛ اي عاصم حطني ههه
عاصم حطها و جلسها؛ جلسي و متعبيش راسك نهائيا (باس كرشها) داباا هنا كاين الفنكوش د باباه ايكون بريئ و زويين بحالك
نعمة تبسمات؛ اه ولا بنت
عاصم تبسم؛ مهم هو قطعة منك ا حياتي (باسها ففمها) كنبغيييك بزاف كنمووت علييك ا نعمتي
نعمة شدات بيديها فحناكو؛ حتى انا ا حبيبي نبغييك
عاصم شدها من يديهاا؛ هاد الليلة انعشاو برا ياله
نعمة؛ واخاا و منها نيت نخبرو ماما رقية و اونطونيو و طاطا سمى
عاصم؛ واخاا احبيبتي و غدا صباح نجهزو بيت البيبي و نشريو ليه الحويجات
نعمة؛ هنن باقي الحال
عاصم باسها؛ لا لا هدا هو الحال
نعمة؛ واخاا احبيبي ههه
النهااااااية ❤❤❤❤ و من بعد عاشو ف تبات و نبات و خلفو بنات 🥀❤
ليلوش ♥️

Leave a comment