Skip links

قصة : معـادلـة بـمجـهولـيـن ج1

 6,026 عدد مشاهداات

🚬”معـادلـة بـمجـهولـيـن”🚬
✒#SaFae_El_idrissi
الجزء 1:
فواحد الأرض كبيرة وشاااسعة لوقفتي مكتحدش ليك الشوفة.. أرض رييحتها كتشمها من بعييد.. إلا دخلتي كتخرج دايخ ومرفوع
أرض مزروع فيها الكيف والعشبة (ماريجوانة)☘️
أرض هازا تلاتة الديوور كباااار مباااعدين على بعض بيناتهم طرييق طويييييلة وطويلة .
فوسط جنان الكيف واقفة بنت مراهقة بجسد هزيل وحوايج ذكورية كتبان ضعيفة على عكس الحقيقة لي هي عليها ..
شادا فيديها “الفاس” كتهزو تال الفوق وكضرب بقوة كتحفر وتحفر ..
شي ساعة وهي على هاد الحالة بقوة الأعصاب لي فيها..
كتحفر وتهضر بهمس وبغضب باين على ملامحها
-أنا يجريو عليا من المدرسة ويقولو ليا جيبي مك على قبل شكون ! برهوشة تاع الخلا أصلن هي لي جبدااتني غا نحييها غا بلاتي غنخلي فيها شي إمارة أععع (لاحت الفاس بجهد) وتا مي عمرها تجي مني تفووو ينعل مها حياة معاكم..
سكتات من النگيير وهزات راسها بان ليها واحد الغراب واقف تما ..وسعات عينيها الكحلين الحادين فيه بإعجاب كانت ديما أمنيتها تربي غراب ولكن معامن! باها غا كيحصلها كتشوف فيه كيشبع فيها معيرو بحجة أن “الغراب كيجيب النحس”
يلاه غتزيد تقرب منو وهي تسمع شي حاجة تحركات وراها .. دارت بزربة
لقاتو هو صاحب باها كان لابس جلابة طويلة مع سلهام و رزّة كانت بنيتو كبيرة طوييل وعريض كي الغول
نجيب:الغزالة!! شوق
شوق خنزرات:كيفاش الغزالة
نجيب:أرطابي رطابي يا هاذ البنت العناد ملايقش معايا فاللخر راك ديالي
شوق قندشات:عاود شنو قلتي!! واش نتا قاد تولد قدي وكدور بيا.. سمعني راه دايرة بوجه بّا وعلى وجه الصحبة ااااه ونزيييدك أنا را نشنق كري بقنبة ومنكونش لك
نجيب شاف فيها مطول عاارف يتهد هو وهي متهد وعاد خاااسرة مكيليقش معاها الرطووبة ..شاف تاعي وزاد مقرب ليها
شوق هزات يديها فوجهو:رجع الخطوات لي زدتي دابا ولا ميعجبك حال
نجيب:عيت ندير معاك الخاطر ونتي حلفتي لا تردعتي
شوق شافت فيه حاقدة زادت خطوة عندو بتحدي مخيفااش ومعندهاش شي حاجة سميتها الخوف فقامووسها.. زعيمة لأقصى درجة
شوق بغضب: بربي لي خالقني وخالقك وتقرب تا تكون أخرتك على يدي
نجيب هز حاجب:ضسرتي بزاف البرهوشة لا؟
رجع مقرب ليها ولاحظ بلي غتهز الفاس تاعها وهو يتلاح عليها مطيحها فالأرض وطلع فوقها بسرعة..تا غوتااات بجهد..الشي لي خلا داك الغراب يطير من حدااهم
بعيد عليهم بأمتار قليلة كان واحد الراجل ف60 من عمرو هو وولدو لي فالعشرينات كيتفحصو أرضهم لي كانت قريبة غير هي كان مزروع فيها القمح أرض زراعية نقية.. سمعو الصوت وعرفوه منين جاي لا و شافو بلي شي راجل كيتعدى تم على شي وحدة حيت جااو فجنب الأرض كيبان أش واقع ..
الراجل نغز ولدو مخلووع
سمحمد:رضوان رضوان! عتق أولدي عتق جري شوف شكاين تما نتا خفيف
حرك راسو لباه ومشا كيجري جيهتهم وباه تابعو كيحاول يلحق عليه بسرعة
🚬”معـادلـة بـمجـهولـيـن”🚬
✒️ #SaFae_El_idrissi
الجزء 2:
كتعافر معاه وكدفع فيه بكل قوتها.. ولكن مقدراتش راه لا مجال للمقارنة بين قوة بنت ف17 سنة مع قوة رجل ف40 تعياا تصحاح ومتغلبش عليه وعاد هو مزاكر معاها وحالف ما يتفاك..
كيحاول يقطع ليها حوايجها وكيخشي وجهو فعنقها بهمجية..تا كيرمقها فلتات يديها وخشاتها ففمها غتجبد زيزوار من تحت لسانها قاطعها هو بسرعة خايف من ديك الحركة جبّبد يدو وشد جنب داك الفأس بقوة ضربها لكتفها خلا دمها كيطوش تؤش ليه على وجهو..
كان كينتاظر منها هاد الحركة حيت معرووفة بيها كيف كدير تحطو تحت لسانها بلاما تجرح فمها الله أعلم..
..
غي وصل حل عينيه على جهدهم هذا نجيب جارهم كيتكرفص على بنت.. وشكون! بنت ابراهيم شوق! كيعرفها حق المعرفة بلاما يحس هز حجرة كبيرة عاطاها ليه لراس خلاه منشور تما فاقد للوعي ودمو كيسيل
شوق حسات بيه ترخا فوق منها دفعاتو بيد وحدة كتعافر وهي تلمحو قدامها رضواان ولد سمحمد جارهم الراجل لي داير فيها خير برغم رفض باها ألا انه كيخسر من وقتو وحريص على أنه يوصلها للمدرسة هي وبزاف دالتلاميذ لي فالبلايص لوخرى بحكم بعيييدة
شاف فيها مطول كيتفحص جرحها عن بعد بحصرة .. مد يدو ليها باش تشد فيه
بنظرات غريبة رمقاتو وناضت راسها مخليا يدو معلقة هبط يدو مزيّر عليها ..
جا باه سمحمد شافها هكاك تصدم نطق وهو كيشوف فنجيب ويرجع يشوف فيها
-شوق! بنتي مالك فكتفك (شاف نجيب) هذا نجيب (بتعجب) أستغفر الله واش كان غيتعدا عليك أبنتي
(شدها من يديها) زيدي يلاه معانا ومحشمش ضربك من الفوق أستغفر الله أستغفر الله
شوق بعدات يدين سمحمد عليها كتكره المسااعدة والشفقة تاهو محاولش يشدها مرة أخرى
تمشات قدامهم كتمشا وكتفها كينزف غادا وقطرات الدم كيهنزلو بالشوية وحداة ورا وحدة وكيتطبعو فالأرض
سمحمد شاف فولدو بحسرة!! هاد الأخير لي كان حاضي مع شوق معرفش كيفاش مقتلاتش نجيب كيعرفها مزياان من الصغر قبح منها مكااين تا المعاملة معها صعيبة هضرتها قليلة أما الضحكة منهضروش عليها يمكن عمر شي حد شاف سنانها لي شافها وعاشرها غي ساعة يقول عليها معقدة ويفرقها..
قرب منها وحرك يدو قدامها تا شافت فيه ونطق
“الطوموبيل هنا”
دورات راسها بلاما تنطق ومشات منين قاليها شادا على كتفها وحلفاات لا صدرات انين ولا دمعة ألم صباااارة و أحاسييسها نقدرو نقولو منعادمين لعدة أسباااب!!
🚬”معـادلـة بـمجـهولـيـن”🚬
✒️ #SaFae_El_idrissi
الجزء 3:
وصلو للوطو وطلعات هي اللور وسمحمد ساگ بيهمم وولدو حداه..
زادو لدار سمحمد لي كانت قريبة لأرض الكيف لي كانو فيها (الأرض دإيبراهيم أب شوق وصاحبو ) ونيت علاقتو ماشي هي هاديك مع باها بغا يتطمن عليها عاد يسيفطها
دخلها لدارو لي كااانت كبيييرة وشاااسعة بحال دارهم
دخلو لوسط الدار كاينة جلسة تم جلسات هي وسمحمد حداها كيحاول يطمئن عليها واخا مكيتلقا منها تا شي جواب
وهو عارف ماشي إثر الصدمة طرا ليها هاكا راه ماشي اول مرة يحاول يتقرب منها وتصارع هي وياه تا كيسمعوها كتغوت من دارهم ولكن هي هاكا فالأصل غامضة لأبعد حد
جا رضوان شاد فيدو علبة إسعافات وقرب منها وهي غي كتشوف بنظرات فيهم حدة وخالين فنفس الوقت كتشتت بيهم بنادم مكيعرفها علاش مطوية..
شد مقص وبدا كيقطع داك التريكو المخطط لي لابسة تا بقات بلا كم شاف فالجرح وهو معبس (رضوان طالب كيقرا الطب فالأعوام الأولى ديالو)
رضوان:خاصها تخيط من الفوق باش تجمع الضربة غاارقة شوية
سمحمد بتأسف:الله يغبر ليه الشقف إواا شغنديرو دابا اولدي نديوها للسبيطار؟
شوق علات فيه عينيها السود بلا مبالاة:خيطها
رضوان :خاصها البنج مغتصبريش
شوق:انا قلت لك مغنصبرش؟ ، خيطها!
رضوان عصباتو:ملي تعواجي ليا هنا ولا تموتي شكون غيعقل عليا
شوق غمضات عينيها وحلاتهم دغيا كتحس بالضربة عاطياها الصداع محملاتش داك الإحساس
-عطيني نخيطها راسي
سمحمد عارفهم بزووج شوق عصبية بزااف وخاصها غا معامن و رضوان قال ليه متعرفيش..
سمحمد:صافي خيط ليها أولدي وحاول عليها
رضوان شاف تا عيا ودار ليگات فيديه شد برا عقمها ببريكة دار فيها الخيط وقرب ليها بعد ما نقا ليها الجرحة بدا الخياطة..غي خشا الخيط عبسات ملامحها وغوتات بلاما تحس
شوق:أععع بالشوية از* ب. ي واش دايرها بلعاني
خلاتو هو وباه حالين فمهم مصدومين من ديك الكلمة لي قالت
رضوان مخرج عينيه:شنو!! واش مكتمرگيييش
سمحمد كيبرد السوق وعاذرها حيت عارفها معامن كابرة!!!: صافي صافي كمل ليها بالشوية أولدي الله يرضي عليك
رضوان حرك راسو بلا حول ولا قوة ورجع كمل ليها وهو معصب أما هي غا معبسة ملامحهة و مزيرة على رجليها ما باغاش تصدر صوت الألم مرة أخرى ولكن داك الحريق لي كتحس بيه خيالي..
رضوان شداتو ضحكة خفيفة معرت لاش مقصحة راسها أش فيها لا تألمات قدامهم
كمل ليها ودور ليها فاصمة
على كتفهها
فحين سمحمد جاب ليها قبية ديال رضوان كحلة ومدها ليها.. تاهي فهمات وبلاما تسول حيدات القبية لي كانت لابسة بحذر.. بقات بسليب سماطي ولبساتها قدامهم خلاتهم غا كيدورو فعينيهم
و وقفات بشموخ بحالا عمرها تجرحات
شوق كتشوف فالباب: غنمشي
رضوان فخاطرو”حديييد! قولي غا شكرا”
سمحمد:تا ترتاحي ابنتي وسيري راه الطريق طويلة نوصلك؟
شوق:لا مرتاحة هاكا غنمشي رااسي بسلامة (وعطاتهم بالظهر)
رضوان بسخرية:لا شكر على واجب
شوق فهماتو ودارت عندو : لقيتي فيمن تتعلم نتا لي خاص تشكرني (شافت فسمحمد بتاسمات ونطقات بتقالة) بسلامة
خرجات وخلات رضوان شااعل باغي يتبعها يعطيها شي طرحة دالعصا كتعصبو
رضوان بغضب:شتيها أباا دابا دخلنا علك بالله واش هادي بنت !! مكتحشمش گااع
سمحمد: ونتا زعما كتحشم راه بحالك بحالها
🚬”معـادلـة بـمجـهولـيـن”🚬
✒️SaFae_El_idrissi
الجزء 4:
رضوان حرك راسو:لا لا متشبهنييش بيها
سمحمد ميّق فيه: مديرش فيها كااره ونتا كتحب!
رضوان تحدو ليه:غنمشي نرااجع شوية الإمتحان ما بقا ليه والو
خلا باه كيضحك وهو تلفت جمع داك المطريال ديالو وهو كيشوف فدمها لي فالقطن تما ضروو خاطرو عليها وعارف الألم لي غتكون حاسة بيه واخا كتحاول تغطي عليه كان كيعرفها قاصحة وزاادت فاش ماتو خوتها التوأم فدقة كانت متعلقة بيهم بزااف من نهار ماتو وهي غي فالأراضي دالكيف كتحفر مع العمال… وتا قرايتها هملاتها كون ما باه سيمحمد كاانت غتحبس..
واخا هادشي كامل وواخا ممعبرااهش ويمكن مكتحملوش .. بااقا كتعجبو وكيبغييها من الصغر كيف كيقووول هو ديما قبل مينعس “قاااصحة وغنبقا تا نذوبك بين يدي”
كتبقا داك البنت لي صعبة المنال كلشي فيها صعيب توصل ليه غي كلمة منها صعيبة
وغي كيتفكر داك نجيييب كيجهل كيفاش قدر يقرب منها .. وعاد هو عارف بلي باها كان باغي يزوجها ليه ولكن هي رفضاات وميقدرووش يبززووه عليها حيت رغم أنها صغيرة ولكن كلمتها مكتطييحش للأرض شخصيتهااا بوووووحدها.. هادشي لي مخليه مبرد وهاني شوية
فمكاان آخر☘️
بعد طرييق طويلة بدات كتبان ليها داارهم ومبقا ليها والو وتوصل
وهي دمااغها خداام عارفة غتوصل للدار غتبداا مها تغووت تاني متقدرش ضربها تقلب عليهم الدار لا قاصها شي واحد ولكن غتقهرها بالهضرة على نجيب ونفس السيناريو والهضرة تاني
“وا شوق اديك الزوفري تزوجي بالسي نجيب غيتهلا فيك”
ولكن والو ديك الهضرة هي لي مكدخلش لراسها
وصلات للدار وهي تبداا تسمع الغوات من براا
صوت أمها:وتاا تجيني والله تا نفرجك فيها أسي نجيب
صوت باها:تا تجي ونتفاهمو وداك سمحمد وولدو مبغاوش يفرقووني (عرفهم هما لي ضربوه حيت هاد الأرض الكبيرة فيها غا هما بتلاتة وتا العمال د الأرض مكينينش اليوم)
داخلة للدار رافعة راسها ومخنزرررة
🚬”معـادلـة بـمجـهولـيـن”🚬
✒️#SaFae_El_idrissi
الجزء 5:
بان ليها نجيب حازم رااسو ومتكي فالأرض ومها وباها واقفين عند راسو سمعاتهم كيتبراو فيها مشافوهاش ملي دخلات تا غوتاات هي بجهد خلاتهم يقفزو. من بلايصهووم
شوق بجهد:خرااااااااج علياااا لاش مدخلينو لهنا
باها “إبراهيم” وقف عندها مخرج عينيه فيها وجا صااعر قرب منها ودفعها من كتفها لي مجرووحة فيه
إبراهيم:صلحي فمك وشكون نتي تجري عليه من دااري
شوق خسرات ملامحها من ضربتو وغوتات فوجهو مجردة من الخوف: يخرج فحاااالو كان باغي يتعدا عليا كون ما سمحمد وولدو عاونوني
إبراهيم شاف فنجيب ورجع شافيها: قليلة ترابي فين غادا بهادشي كتجبدي الصداااع وتلوحي على السيد الباطل غا باش متزوجيهش
شوق بإستهزاء: غي باش مناخدووش وهادشي علاش كنجبد الصداع!! أنا لا مبغيتش ناخدوو را مكااينش لي يبزز عليا
دخلات مها عاارفة شوق مصعوورة أتبدا تهرس ليهم الماعن تااني وتخليها شهر كتجمع فالزاج
عويشة كتنغز راجلها: شش صافي صافي إبراهيم دي سي نجيب لدارو يرتاح
ابراهيم شاف فيها ومشا بقلة حيلة عاون نجيب تا ناض وخرج بيه يمشيو لدارو أما شوق كتشوووف فيه بحقد بحالا كتقول بااقي مسالينا باقي غنخلي فيك شي إمارة
تلفتات عند مها ونطقات مبدلة الموضوع
شوق:غدا خاصك تمشي معايا للمدرسة
عويشة:علاش ضاربتي تاني
شوق ببرود:اه
عويشة بفقصة:خسرتي لشي وحدة وجهها تاني
شوق زادت بحالها مجاوبتهااش معندهاش مع قوة الهضرة
خلات مها شادة على راسها وكتقول فخاطرها “زيدني الصبر من عندك أسيدي ربي”
🚬”معـادلـة بـمجـهولـيـن”🚬
✒️#SaFae_El_idrissi
الجزء 6:
دخلات لبيتها لي كان كبير وشاسع بحكم كانت كتنعس فيه هي وزوج خوتها التوأم لي ماتو..!! ولا كيجيها صغييير دابا وخاااوي جلسات فواحد القنت كانو فيه زوج لبيسات صغاار ديل لي بيبي وحدة فالزرق ووحدة فالغوز ديال خوتها …
هزاااتهم كتشم فيهم بشوق وكتفكر داااك النهااار المشؤوم لي ولات حياتها ظلام وراه
قبل سنتين (2)
جالسة فباب الدار محاوطة راسها بيديها وكتسنا فمها وباها وخوتها لي كيف قالت مها مرضوو وتزااد عليهم الحال داكشي باش هبطووهم للمدينة يديرو عملية.. كتخمم مال خوتها ياك كانو صحة سلاام وهما يلاه عندهم 5 سنين أش مرضهم بزوج فدقة..
قاطع تفكيرها صوت السيارة تاع باها وقفات حدا رجليها..
وقفات فرحانة وتوجهات جيهت الباب لوراني تهبط خوووتها..
حلات الباب لقات غا يديها والريح
شافت فمها بتسااؤل
شوق:ما! فين هداية وهود؟واش باقين مراض؟
عويشة الصمت وكتشوف فيها بنظرااات خالية خلات الرعب يتسلل لقلبها
شوق: هضري فين خواتي واش بيهم واش باقين مرااض هضري مالك بلعتي لسانك
إبراهيم دخل حط يدو على كتافها ونطق:زاد عليهم الحال مقدوش يعتقووهم ربي بغاهم وربي خداهم
شوق حلات فمها وعينيها على وسعهم وبدااات كتررعد بكات الدم دااك النهار دخلات للدار وبداات كتهرس گااع لي قدامها وكتغوت ربي لي خلقها

“بغيييت خوتي بغييتهم مكان فيهم والو جيبوووهم بغيت نشوفهم كون غا خليتهم يموتو قدااامي “..
ومن داك النهار شوق نوباات الأعصاب مكيفوتوهااش ولات كتعصب على أبسط الحواايج تا كتبدا تهدم لي قدامها ولي وراها وتا علاقتها مع والديها تدهورات كتر من الأول حملاتهم موت خووتها لي ما عرفات عليه والو ولات منغالقة على راسها كتر..
🔙🔙
طاحت دمعة سخووونة حرقات خديها الباردين هذا حالها كل ما تفكراات خوتها ولا نقول ولادها لي ربات على يديها رغم صغر سنها..
تكات على سريرها وحطات يدها تحت راسها كتشوف فالسقف وكتسنا النعاس يزورها..
“صباح جديد”
حلات عينيها كانت الشمس عاد كتشرق بقات كطل من الشرجم عينيها على جنان الكيف كتفكر أش وقع معاها البارح حطات يديها على الضربة لي فكتفها رغم أنها كتوجعها ولكن رااافضة دااك الإحساااس إحساس الألم والخوف مكتقبلهمش ..وباقا حالفاها فنجيييب حقدات عليه بالبيان
بقات ساهية تا سمعات صوت الباب تحل كانت مها
ناضت هزات شكارتها ودارت القب على راسها خشات السبادري فرجليها وزادت قدامها باش يمشيو للمدرسة .. المدرسة لي جات منها البارح وهي مخليا فيها عرااام دالمشاكل
🚬”معـادلـة بـمجـهولـيـن”🚬
✒️#SaFae_El_idrissi
الجزء 7:
تحركو للمدرسة هاد المرة داها باها حيت ميمكنش يخلي مراتو تمشي مع سمحمد بحكم علاقتهم ماشي هي هاديك ( بكل بساطة ابراهيم مخلوض وبزناز وسمحمد معندوش مع هادشي)..
تسناهم ابراهيم فالباب وهما دخلو للمدرسة.. تلقا ليهم المدير فالباب
المدير؛السلام جبتي مك بعدا هاد المرة
عويشة:أش دارت تاني شدارت
المدير:ألالة بنتك زادت فيه مخلات تاشي تلميذة مضارباتش معاها ودابا زادت ليا للتلاميذ الذكور
عويشة شافت فشوق: سيري طلعي تقراي خليني ندوي مع سي المودير سيري
تحركات شوق وطلعات لقسمها لي شافها كيبسع منها تأ دخلات لقسمها جلسات فالطاولة اللخرة بوحدها..
المدير:راني داير غا بوجه سي براهيم
عويشة فخاطرها (تتاخد عندو الكيف فابور داكشي لاش) إيه إيه الله يكتر من مثالك وغا صبر معانا البنت مريضة شوية فيها الجنون تتنوض لينا فالليل وتبدا تهرس
المدير دفل فجنب صدرو: تف تف بسم الله الرحمان الرحيم وهبطيها للزاوية تشافى ولا جيبي لها شي فقيه
عويشة:اه اه ضروري غير تانتا عاونا بالصبر را غا هاد العاام موحال تكملو ونخرجها
المدير حرك ليها رااسو:نتي تعرفي الآلة سلمي على سي براهيم أنخليك نمشي نشوف دوك الجماعة لي تما
عوجات هي فمها ورجعات عند ابراهيم طلعات للوطو
عويشة تنهدات:هذااا الله مع هاد البنت شوف ليا معاها شي حل
ابراهيم:مال صبرك قليل اهاد المرة غيي حاولي معاها ما بقا قد ما فات
وصل وقت الخروج من المدرسة🔔
خرجات شوق كيف العادة دايرة قبها وغادا تا قربات لدارهم وهو يوقف عليها رضوان .. هزات فيه راسها وخنزرات
شوق:مالك
رضوان نطق بزز: سيفطني الواليد باش تجي معايا للدار وتبدلي الفاصمة
شوق:مبغيتش غير سير
رضوان:زيدي ميكونش راسك قاصح
شوق غوتات:سير فحالك
رضوان بغضب قرب ليها وشدها من يديها وغوت تاهو: شنو يحساب ليك راسك البرهووشة كتغوتي عليا
شوق بداو ينقزو لها القرودة فوق راسها دفعاتو بجهدد تا طلق منها وهزات صبعها فوجهو
شوق:تعاود تحط عليا يدك مرة آخرى نگردها ل ز* ا مل *بو*ك
رضوان زير على فكو: را غنطرش مك مكتحتارمي تا واحد برهوووشة تاع الخلا
شوق طلعاتو وهبطاتو مزيان :سير بلاما نزيدك فالقائمة
وزادت كتمشى بشموخ بلاما تتلفت وراها خلاتو كيقول أشمن قائمة فالقاائمات .. غتبقا تا تلف فيزيبلات مخوو
وصلات لباب دارهم يلاه غدخل وهي تسمع الكلاام لي خلاها مبلووكية دقايق مكترمشش من قوة الصدمة خلاها مشلولة فبلاصتها
🚬”معـادلـة بـمجـهولـيـن”🚬
✒️#SaFae_El_idrissi
الجزء 8:
..مشلولة فبلاصتها وهي كتسمع هاد الكلام معرفتش نوصفو كان جارح ولا صادم لا كان لا يصدق !
“-صافي أعويشة غي صبري وسدي الموضوع لا تجي ديك الجدمة وتسمعنا
-لا ما حد لاين أبراهيم واش أنا نبقا حاضياها ليل ونهار ومشاكيلها لي مكيساليوش بحالا أنا والداها
-ومالي انا والدها!
-إوا هانتا هضرتي لا نتا والدها ولا أنا والداها سووس الزمر كيف ما تهنينا من دوك زوج بجااغط تهنا تا من هادي ونعومو فالفلوس شتي هدوك غا براهش وأعضائهم جابو لينا عرام دالفلوووس .. ديها ديها! خلينا نتبرعووو
-واش هذي هي دوك زوج تواام هذي راه راس الحربة ترييب علينا اادار كاملة لا حصلنا.. حنا لي بقينا مزيرينها ومقصحين معاها تا ولات قصح منا
-(بالغوات)براااهيييم!! يا أنا يا هي فهاد الدار
-(كيهدنها) نتي عارفة شكون معكس لينا نجيب راه غي ياخد لي بغا منزيدوش ساعة وعارفاني قد كلمتي قد دراعي يلااه أعويشتي وريني الضحيكة ”
..
كتسمع وكترعد عينيها مفيكسين فنقطة وحدة والدموع فعينيها درباتها واحد رييح خلاتها تغمضهم بجهد تا هبطو دميعاتها مسحاتهم دغيا وبقات راجعا باللور تا ضارت وبدات كتجري كتجري معارفاش فين غتوقف ولكن غيي كتجري
قشعها رضوان كان باقي تم تبعها تاهو كيجري بالشوية باغي يعرفها مالها و فين غتوصل..
بقات كتجري ونفس الهضرة كتعاود فودنها “كيف ما تهنينا من دوك زوج بجاغط تهنا تا من هادي ونعومو فالفلوس شتي هدوك غا برااهش وأعضائهم جابو لينا عرام دالفلوس”
موقفات تال واحد الحافة تما كتنهج ونفس الجملة باقا كتعاود فوذنها
بدات كتردد كلامتها على فمها بهستيرية
“أعضاء.. أعضاء” باعوهم! هداية هود ! باعو أعضاءهم .. تا أنا غيبيعوني يبعوووني (بصوت مبحبح حاااااقد ) نحرقهم نقتلهم ماشي والدية لا ماشي واليدية حرقووو ليا قلبي
ضربات على قلبها بيديها بجهد تا حسات بالجرحة نزفات وما تسوقاتش زاادت ضربات وضرباااات كيف قالت كتقصح قلبها ولا نقول كتبرد الشمتة كان ديما عند بالها ذكية ومطورة متدارش بيها ولكن فاللخر صدقات عايشة فكدبة كي الضبعة ومعايقة بوالو..
رضوان حاضيها من بعيد شافها كضرب على صدرها مفهم والو زاد مقرب ليها تا حط يديه على كتفها لي كيترعد بالعصاب
دارت عندو بزربة بعينيها لي كيف الجمر
شوق غوتات بغضب :شنو باغي لاش تابعني
رضوان:مالك علاش نتي فهاد الحال
شوق:دخووول سوق كر ك
رضوان بغضب:جمعي فمهك والديك مرباوكش
شوق شافت فيه بنظرة خااالية كتشتت مزادتش معاه الهضرة دفعاتو من كتفو شتتات نظرو
وخشات يديها ففمها بالخف جبدات زيزوار من تحت لسانها ونقزات ليه على وجهو جراتو خلات دماياتو دايزة
رضوان غوت بجهد وشد على حنكو شاف فيدو لقا الدم وفيديها الزيزوار فهم أش دارت هذي حركة معروفة عليها من الصغر هي باش كدافع على راسها
غي شافت الدم خرجات عينيها محساتش ايمتا ضرباتو حيت كانت معصبة بزاف تصدمات من راسها ونتابها شعور الندم شعور فشكل عمرها حسات بيه.. قربات ليه بخطوة وهي تراجع بزوج اللور وتلفتات كتجري كتجري تا وصلات لباب دارهم
🚬”معـادلـة بـمجـهولـيـن”🚬
✒️#SaFae_El_idrissi
الجزء 9:
“وقفات فالباب حقدهاا تزااد وتضاعف .. بالها مع رضواان لي شوش تفكيرها ولكن دغيا ساستو كتقول هو لي بدا والهاجم يموت شرع”
شافت فالأرض وهزات عينيها بسرعة فالدار وهي راسمة فبالها خطة ترد بيها الإعتبار لراسها وتنتاقم لخوتها و
نطقات بهمس بينها وبين راسها “غتندمو حيت فكرتو تلعبو معايا”
دخلات للدار ولقات إبراهيم وعويشة باقين جالسين كيتحتو شافوها سكتو
شوق بهدوء:السلام
إبراهيم و عويشة بتعجب نطقو: وعليكم السلام
شوق:بغيت نخرج من القراية
عويشة خنزرات ونطقات معاكساها:علاش باش تبقاي كدوري ليا فالدوار كي العزري..
شوق قاطعاتها:باش نتزوج بنجيب
صدماتهم..ابراهيم تبسم أخيرا غيقدرو ينفذو خططهم
(نجيب مبغاهاش تموت تا ينعس معاها وياخد لي بغا منها خصوصا فاش رفضاتو بقا مصرّ ومعاند مرضاش.. هادشي لي مانعهم أنهم يبيعوها للعصابة لي متافقين معاها من شحال هادي)
إبراهيم بفرح:إوا خبار زينة هادي
شوق تبسمات ليه بزز
عويشة بشك:كيفاش بدلتي رايك
شوق:معندي مندير بالقراية غي كنجبد فيها الصداع
ابراهيم نغزها:لاش كتسولي صافي البنت بغات اش بغيتي كتر أنا غنمشي نفرح نجيب
شوق نطقات بزز: باا! جيبو معاك وجيب الوراق لي كنتو مقادين شحال هادي نوقع عليهم اليوم مبغيت عرس تا العدول متجيبهمش
عويشة:ولاش الزربة
ابراهيم نغزها عاود: أمالك أهاد المرا صافي خليها نيت نجييب مغيصبرش
وقف ابراهيم لبس بلغتو وزاد عند نجيب يفرحو
وشوق زادت لبيتها غي دخلات وهي تبعها عويشة وهي هازا فيديها قفطان
عويشة:لبسيه فاش يجي سي نجيب
شوق:واخا حطيه
سدات عويشة الباب وشوق هزاتو بقرف
شوق تبسمات: واخا نلبسوووه
لبساتو عليها ولاحظات الدم فكتفها شكون تسوق ليه دابا بقات جالسة تا سمعات مها كتزغرت خنزراات بقرف مرة اخرى وقالت فخاطرها “فرحوو فرحو بزاف مبقاش بزاف وتبكيو الدم”
جات عويشة زعما تخرج العروسة خرجو ونجيب ما قاداه فرحة كيبان ليها كيفرنس ونابو الذهبي كيبان
نجيب:إوا على سلامتي ملي قبلات عليا لالات البنات
شوق كتحاول ترتادي قناع السعادة وتحيد التخنزيرة تبسمات ليه بهدوء
إبراهيم جبد الوراق من تحت جلابيتو:ها الوراق خاص غا تسني عليهم لالة شوق
“شوق كتشوف كمية النفااق مغددة ”
عويشة نغزاتها:إوا أبنتي فين مشيتي راه باك ماد ليك الوراق زعما
🚬”معـادلـة بـمجـهولـيـن”🚬
✒️#SaFae_El_idrissi
الجزء 10:
شافت شوق فالوراق لي شاد باها خداتهم من عندو ونطقات:نوجد العشا ونرتاحو عاد نسني (هزات حاجب) إلا بغيتو
نجيب داير ليها كي الما القليل:اه اه مكاين مشكل مزربانينش
تبسمات وهزات قفطانها من التحت ومشات للكوزينة كتعرف شوية فالطياب وأمور الدار.. تبعاتها عويشة تعاونها ولكن طرداتها وقالت “أنا نوجد عشا ليلتي ”
خلاتها غادا فرحانة..
~فالصالون~
ابراهيم:وهانتا حنا عند كلمتنا
نجيب:صافي تا انا عند كلمتي غا كون هاني نطرقو المسماار اليوم مع الفجر
أبراهيم تبسم تا بانت ليه ضرسة العقل وعويشة هزات كفوفها للسما فرحانا خيت غا تهنا من هاد الحمل..
~~~
فالكوزينة شوق بدات كتوجد صيبات ليهم الدجاج ساعة دلمكانة وحطاتو ليهم كل واحد فطبسيلو.. كياكلو على خاطرهم تا قربو يساليو وهي تبدا تلاحظ على وجههم ملامح التعب .. جرات للكوزينة وعينيها وودنيها معاهم جابت كيسان دالما مداتو ليهم شدو غا نجيب ابراهيم وعويشة نعسو فبلااصتهم
شوق بتلحين ونبرة أمر مزدوجين:نجيبيب شراااب
نجيب بتعب باين:مالهم نعسو
شوق:كانو عيانين، شرب شرب باش نمشيو لدارنا!
نجيب بتعب هز الكاس بالشوية ورشف منو إذا بيه كيلوحو من يدييه وكيغوت لربي لي خلقو مكيحسش بلسانو باغي يهضر ومقادش
شوق تبسمات:كي جاتك كاس بمذاق الما قاطع كيحيد الشحفة ياك ؟
خرج عينو مصدوم وهو كيحس براسو غيغيييب فأي لحظة بسبب الماء قاطع لي كيمزق ليه فحلقو وتا بسبب المنوم لي كان فالمكلة ولي خداتو شوق من بيت عويشة كانت كتنعس بيه خوتها ..كلشي تفضح
ناضت من بلاصتها وتوجهات لبيتها حيدات داك القفطان ورجعات لبسات القبية درضوان تقابلات مع المراية جبدات بواط من جيبها كانت علبة (الزيزوار) خشات واحد تحت لسانها بإحترافية وخبات شي لاخر هزات شكارتها لي كانت عامرة بالفلووس وخرجات لقات نجيب غيّب بحال والو يكون مات كاع
خرجات لورا الدار كان “التراكتور” دإبراهيم مولفة كتسوقو وقفاتو قدام الدار وهبطات هازة فيديها بيدوزا ديال الماء قاطع دخلات عندهم سدات على نيفها حيت ريحت كتخنق وخواتو عليهم تا طلع الدخان وهي كتبسم بطريقة غريبة ونطقات
“مغيلقاو ميجمعو فيكم” ا
خرجات لبرا هزات من التراكتور 🚜 ليصانص وخلات لي تحتاج
بدات كتخوي ليصانص فجناب الدار ..كملات ووقفات كتشوف فالدار والحقد عامي عيونها البريكا البريكة ولاحتها خلاات العافية كتااكل الدار .. دارت بالزربا طلعات للتراكتور ولقات آخر نظرة على الدار بنظرات خالية وشرارة العافية منعاكسة على عيونها السود الغامضين ولي ضايريين بعروقة حمرين ما كيعبرو إلا على الغضب
وكيف ديما بدون شعور لا بندم ولا بخوف ولا حتى بحزن إتجاه الأرواح لي قتلات فهي فقط إنتقامات لروحيّ خوتها الأبرياء و حتى روحها لي سلبوها منها وهي على حية ندماتهم حيت فكرو يلعبو معاها وحسبووها ساهلة وهي بطبعها مكتخليش دقتها
وزادت بداك التراكتور غادا بيه باش تقرب للطريق..

🚬”معـادلـة بـمجـهولـيـن”🚬
✒️#SaFae_El_idrissi
الجزء 11:
الأراضي الإيطالية 🇮🇹
حلات عينيها الكبار السود كتشوف فالسقف بشرود..فين ما تبغي تنعس زوج ساعات يزوروها الأحلام ويفكروها فالماضي! على أساس هي نساتو.. وقفات بملل وبشكل مستقيم دخلات للدوش دوشات بالماء بارد وخرجات كتنشف جسمها دازت للدريسينغ حلاتو كانو فيه حوايج مستفين نفس الألوان أبيض أسود والأزرق غامق خدات قبية كانت مخبياها من شحال هادي مبقاتش كتلبسها بحكم ولات صغيرة عليها! وفيها ضربات كتار!! شافت فيها مطولا ورجعات حطاتها خدات سروال كحل مع تريكو سميطات كحل لبساتهم ودازت للمراية لاحظات فكتفها ضربة واخا دازو أعوام باقي أثرها بحال الماضي تماما..
خرجات للبالكوو وتبسمات ببطئ ملي شافتو واقف تما ‘زيرا’ غراب قربات منو وهو متحركش حيت مروّض داعباتو بالشوية ودخلات فحالها..
هاد 5 سنوات مبدلات فيها والو شكلا من غير انها نقصات من شعرها شوية طوالت وزادت معالمها الأنثوية الخفيييفة برزات..
أما من ناحية تفكيرها فكتبقى حاااقدة رغم انها بعض الشيء انتاقمات ولكن ولات صعيبة وقااااصحة فتعاملها وعلى ابسط حاجة تقدر تحقد على بنادم..
هزات بواط تاعها كانو فيها زيزوارات خدات واحد خشاتو تحت لسانها ميمكنش تستغنى عليه تقدر تخرج أي حاجة وفأي ساعة!!
رجعات شعرها ورا ودنيها خشاات “الكاغول” cagoule (قناع) الكحل ديالها لي كيبين غي عينيها وفمها وخرجات..!!
كدور راسها فالقصر لي عاشت فيه هاد الأعوام كانت دار كبيرا ووااسعة عامرة بيبان بحكم كل واحد ساكن هنا عندو جناح ديالو
هبطات التحت وقفات فين كاين المكتب لي خاص يتجمعو فيه دخلات كان شاب مراهق ببشرة بيضاء وحروف سوداء شاد حاسوب وحداه بنت هي الأخرى مراهقة شعر أشقر مع خصلات ملونة كتلعب بشعرها.. تبسمو ليها وهي ردات ليهم الإبتسامة ولكن مشافوهاش بسبب الكاغول
حولات راسها للمكتب لي كان فيه رجل عاطيهم بظهرو فالكرسي كيتسناهم يحضرو كلهم عاد يدور
جاي بالشوية عليه كيتعفر ومخنزر تا جلس
الحوار بالإيطالية🚬
شوق كطنز:سي الطبيب شنو سبب التعطيلة
روني:كنضن مكيهمكش أسينيورا شوك او لا!
شوق بالدارجة: الشوك هو لي غنخشيه لك فطرمتك
داك الولد والبنت شدو على كرشهم كيضحكو حيت فهموها أما روني غا كيدور فعينيه بحكم هو ماشي مغربي
تلفت الراجل لي كان عاطيهم بظهرو تبسم ليهم إبتسامة بشوشة خلاهم كلهم كيشوفو فيه بإحترام وتقدير
🚬”معـادلـة بـمجـهولـيـن”🚬
✒️#SaFae_El_idrissi
الجزء 12:
الحوار بالإيطالية🇮🇹
جعفر:إوا بما أنكم تجمعتو نبداو
حركو راسهم وكلهم أذان صاغية
جعفر:جمعتكم باش نفدو العملية الكبيرة لي كنخطو ليها 6 سنين هادي ونتوما أكيد قدها وقدود أنا كنهضر معاكم نتوما شوق و أيسل (البنت) نتوما لي غتكونو فالواجهة بالمساعدة لي تحتاجو طبعا اما روني و آسر (الولد) فرااه من بعيد كيف ديما روني(الطبيب) رهن الإشارة لا تصاب شي واحد و آسر غيعاونكم باش دخلو في فك شي باب أولا كود (آسر هاكر) وكنضن فهمتوني
حركو راسهم وكمل هو
جعفر:نبغيكم تخدمو مزيان حياة أكثر من 100 طفل بين أيديكم ومتنساوش حتى نتوما كنتو بحالهم شحال هادي هادشي علاش خاصكم تعتقووهم ضروري شوق! فكري فخوتك متبغيش شي واحد يوقع ليه بحالهم هادشي علاش نسااي حقدك وعصبيتك وفكري فيهم
شوق مزيرة على فكها مبغاتش شي حد يفكرها فخوتها:كنفكر فيهم ديما متحتاجش
جعفر تبسم ليها وشاف ف أيسل:أيسل (جاسوسة) حتى نتي بلاما نفكرك غدخلي نتي الأولى وآسر غيساعدك تفتحي الباب باش دخل شوق
آيسل:مفهووم
جعفر:التدارييب التداريب ! كل واحد فيكم يتدرب فما يخصو والمهمة غتكون غدا فالعشية نبغيكم تكونو مركزين
حركو راسهم بمعنى متافقين وناضو من غير شوق لي كانت واقفة توجهو جيهت الباب تا وقف جعفر شوق ..
جعفر:شوق بلاتي باغي نهضر معاك
هز كاس دالقهوا ومشا للشرجم وهي قربات ليه
شوق:كاين فاش نعاونك!
جعغر:حيدي الكاغول بعدا
شوق حيدات الكاغول قدات شعرها وشافت فيه
جعفر :غتبقاي ديريه ديما؟
شوق:حسن
جعفر:علاش
شوق:ملامحي جامدة مكاينش لي غيفهمها غيطولوو الشوفة ويتعمقو تا يتلفوو ومغيفهمو (دارت بديها) والو
جعفر:البُروود! مليهش الدوا ياك؟ هادشي علاش أنا وياك كنتفاهموو ولكن كاين الإختلااف (عطاها بظهرو) أنا راضي بالحقيقة ونتي لا!
شوق بثقة:أنا كنعيش الحقيقة معنديش مع تمثيل الأدواار
جعفر:إذن حيدي الكاغول
شوق:كنضن النهار الأول فاش قبلت نبقا معاكم ذكرت أنني غندير لي قال ليا راسي وإلا كانت شي عملية تفيدني ونرتاح فيها غنديرها وقوة الهضرة حسن بلاش منها
🚬”معـادلـة بـمجـهولـيـن”🚬
✒️#SaFae_El_idrissi
الجزء 13:
جعفر جلس فالكرسي وتقابل معاها نطق وهو مركز مع ملامح وجهها الباردين لي مكيعطيو تا ردة فعل
جعغر:كتقصاحي نهار على نهار وكتزيدي تبردي كنعقل فاش شفتك أول نهار كنتي مضاربة مع رجل قد السخط (ضحك) ومخسرة ليه وجهو كنتي قاصحة واليام غي ما زادت قصحاتك
شوق:هادشي لي بغات الوقت زعاقلة على كلشي متخافش عاقلة شريتيني وعاقلة قريتيني صرفتي عليا وعاقلة..
جعفر قاطعها:مشريتكش عتقتك باش تعتقي وحدين أخرين بحالك
شوق:حطيتي عليا الفلوس هي شريتيني!
جعفر:شتي كلهم (آسر وأيسل) نفس البلان كيف قلتي نتي شريتهم ولا حسن نقولو تبنيتهم! حيت كنعتابرهم ولادي ولكن تا واحد ما بحالك (وقف) نتي كتشبهي ليا نتي معانا على قبل خوتك وعلى قبل حقدك وأنا على قبل ولادي
شوق:مكنضنش اننا كنتشابهو
جعفر:علااش
شوق:حيت أنا مكنتش السبب فموت خوتي (سكتات شوية وكملات) مكانت عندي عداوة مع تا حد غير طحت فكلاااب مبغاوش لينا الخير
جعفر تزير هادي نقطة ضعفو كل ما تفكر بلي ولادو ماتو بسببو .. تنهد وترخى شاف فيها وبتاسم بهدوء
جعفر:كل مرة كنتنااقشو كتغلبيني بصحتك!! تقدري تمشي
خشات الكاغول ديالها ودارت ليه بيديها “تشاو”
خرجات لورا الدار فغرفة خاصة بالتداريب لقات آسر شاد بيسي وكيخربق فيه كيف ديما و أيسل فغرفة خاصة بيها (فيها بزاف دالمداخل ومظلمة فيها خطوط الليزر) كتتدرب فيها باش يقدرو يدخلوو وميكون تا خطأ بحكم هادي مهمتها كجاسوسة..
دازت من حداهم ودخلات لغرفة خاصة بيها خدات فردي تاعها قادات قراعي فالقنت وبدات كضرب بتركيز وشي فلاشات كيرجعو ليها كيشتوو تركيزها بالكامل وكترجع تركز تاني وكيوقع نفس الستون تاني تا تهداات هزات الفردي للسقف وبدات كتيري بهستيرية خلات كل من آيسل وآسر يشوفو فغرفتها عرفو جاتها ديك الحالة تاني ولكن شكون يقدر يقرب ليها!

🚬”معـادلـة بـمجـهولـيـن”🚬
✒️#SaFae_El_idrissi
الجزء 14:
تكات فالارض وكتشوف فداك السقف لي كلو مزوق بأثر الرصاص سهات ومخيلتها رجعات لفين وقف بيها الحلم فالصباح ..
فاش خرجات بالتراكتور للطريق السيار عند بالها منتاصرة ..(كانت الشمس بدات كتشرق) “الفجر” هبطات من التراكتور وبقات واقفة شحال كتسنا فشي كار ولا طاكسي يدوز تخوي من هنا .. تا كتبان ليها لوطو كحلة نزلو منها زوج رجال قد الحلالف قربو منها
الراجل1:أش كديري هنا
شوق:دخوول سوق كر*ك
الراجل2:ههه عطاتك
الراجل 1 مرضااش قرب ليها غيشدها وهي ضربو لحجرو وضارت هاربة تا شدها الراجل لاخر من شعرها جارها ما حس تا لقا يدو داايزة بالدم والزيزوار فيديها
ناض لاخر تاهو باغي يشدها تا ولا هدوك قد الحلالف مضاربين معاها ومعافرين طيحوها للأرض بدات كتهز راسها على واحد الرجلين تال الفوق شافت فوجهو كان راجل باين فيه أجنبي كبير فالعمر وشاد سيغار ففمو ..
بالمغربية متعترة ومخلطة مع الإيطالية
مارك:واش غلبات كم
الراجل1:راها هازا زيزوار
الراجل 2:اه جرحاتني بيه هادي باين مقطعة الوراق
مارك ضحك بجهد:إدا من نصيبنا ركبوها تعوضنا على هاد الخسارة لي تعرضنا ليها
الراجل 2: مغنبقاوش تا نعرفو كيفاش تحرقو
مارك:كنا باغين البنت ولكن ماتت حسن لينا تموت! وهاحنا لقينا دابا وحدة بلااصتها (ضحك) وفااابور
هنا شوق بحالا تكب عليها سطل دالماا باارد داكشي لي خاافت منو طاحت فيه تراكتوور عطلها اما كون هربات قبل.. محساتش تا بداات كضحك بهستيرية خلعاتهووم تا هزوها وهي مكتفة مارك استفزاتو بضحكها وهو يصرفقها تا بزقات الدم
وخا هكاك بقات كضحك جمعات الضحكة بشكل كيخلع وشافت فيه نطقات بصوت عالي كتورك على كل حرف
– على الأقل نتاقمت وغنموت بعزّي وراسي مرفووع وتجيني الفرصة مرة أخرى نحرقكم جَملة!!
مارك فهم كلامها بزز وخرج عينو مصدوم :ن نتي هي بنت أ أ ج.. (سكت شوية وكمل) كيفاش قدرتي تقتليهم
شوق بإستهزاء:قوليهم يطلقوني نوريك كيفاش قتلتهم
مارك قرب ليها وعاود صرفقها وعطاها بكروشي لكرشها خلا سنانها حمرين بالدم
مارك بأمر:طلعوها
ومد يدو واحد من دوك الرجال ضربها بمسدس لورا راسها خلاها تغيب
🚬”معـادلـة بـمجـهولـيـن”🚬
✒️#SaFae_El_idrissi
الجزء 15:
…خلاها تغيب
معرفاتش شحال داز ديال الوقت عاد فاقت ولكن عاقلة أنها حلات عينيها على واحد المنظر معمرها تخيلاتو
كتشوف بزااف دالبنات والولاد الصغار مكتفين وكاين لي كيتقيا غي الماا بااين مقهوورين بالجوع يمكن كانت هي الكبيرة تما كان مستودع كبيير وفيه حرااس بزاف دوزات أيام كتار تما كل نهار كانت كتعذب بالعصاا والسب والشتم من طرف مارك شخصيا وكل نهار كان كينقص واحد من دوك الدراري كان باين مصيرهم كياخدو أعضائهم وكيلوحوهم وكاين لي عندو شوية زهر كيديه شي واحد يخدم عندو .. نهار على نهار كيزيد حقدها تال واحد النهار جالسة وهو يجي واحد من الرجال قاصدها وهو كيضحك نطق بالإيطاليا بزز باش فهماتو بحكم فديك الوقت كانت بااقا متعلمات ليها .. فهمات من كلامو أنا نوبتها وصلات متنكرش وقتها حساات بالرعدة وقلبها تهز.. صافي هادي هي نهايتها هكا غتموت غتمشي للقبر ناقصة
فك ليها يديها وتم غادي بيها جارها من قبها وهي كتسلت بيديها لجيبها تا ظهرات على فمها إبتسامة خبيثة فاش لقات بواط دالزيزوار جبدات واحد وطارت على داك الحلوف معلقة فيه من ظهرو وجبدااتو من عنقو تال عينو خلاتو يغوت ويشد على حنكو المجروح وهي غادا هربانة ولكن الحراسة مشددة تابعينها وهز واحد فيهم سلاحو غيتيري فيها وقفهم صوت خشن من الورااء وهو كيغوت خلاه يوقف ويحني راسو
جعفر بأمر:وقف ! خليها بغيتها
مارك شاف فالراجل لي خدام عندو بغضب :علاش خرجتيها دابا (شاف فجعفر متوتر) لا لا معندك مدير بيها غتحاشمني معاك
جعفر بإستهزاء:تحاشمك! علاش هادشي لي كدير مكيحشمش؟؟ أنا بغيتها وغنعطيك فيها لي باغي
مارك ميقدرش يرفض عارف جعفر علاش قاد: واخا نتافقو على الثمن
…..
رمشاات وهبطات من عينيها دمعة سخوونة كتحرق خدودها كل ما تفكرات أش وقع وكيفاش تباعت هادشي هانها بزاف ..
جمعات الوقفة دغيا خشات المسدس ورا ظهرها وناضت متوجهة لبيتها بلاما تكلم مع تاحد وصلات للجناح لي قبل من جناحها (جناح روني الطبيب) لقات الباب محلول شدها واحد الفضول فشكل قرباات من الباب ومشات بيها عينيها للداخل إذا بها كتصعق حلااات عينيها على وسعهم مصدوووومة من داك المنظر
🚬”معـادلـة بـمجـهولـيـن”🚬
✒️#SaFae_El_idrissi
الجزء 16:
مصدومة من هاد المنظر كيبان ليها روني عريااان وفوق منو راجل آخر دهشراات أش هذاا واش ألوان ! بقاات واقفة لثواني مصدومة جاتها التقياا من هاد المنظر كيبانو ليها كيمارسو بزوج وكيصدرو آهات كي الق7 ا ب تما قربات بصمت جبدات زيزوار من تحت لسانها جات ورا داك الراجل جراتو من عنقو نحر__ اتو! خلات دمو يطوش على روني لي ناض قافز وهو عريان قدامها ولونو مخطوف
دوات معاه بالإيطالية وببرود كيخلع

شوق:لبس حوايجك وهبط
روني مصدوم كيشوف فهاداك منحو__ ر حداه مداق الدم لي ترش عليه فلسانو نطق وهو كيترعد
روني:أش درتي أش بأشمن حق غ غ أنا غندمك
شوق هزات حاجب : تهبط ولا ند. فنك هنا حداه !
عطاتو بظهرها خرجات من الجناح ديالو جااعرة مكتحملوش كانت عارفاه مطوي على شي حاجة هبطات للتحت
لقات جعفر فالمكتب وقفات حداه وهو شاف فيها مفاهم والو يديها فيهم الدم والكاغول تاهو فيه

الحوار بالدارجة..
جعفر: شنو درتي
شوق: روني
جعفر خرج عينو: مالو
شوق: كنتي عارفو من هادوك
جعفر:شكون هادوك
شوق:كنتي عارفو زا. م ل
جعفر حك على راسو: قلت لك صلحي فمك
شوق:سولتك مطلبتش الدروس! واش كنتي عارف اه لا؟
جعفر تنهد:اه عارف
شوق بغضب:مغيبقاش معانا
جعفر:علاش
شوق: هكاك قول ليه يترجل ويرجع واخا دابا ولات عندو وسع من الشاگمة
جعفر:دابا فين هو بعدا واش آديتيه
شوق:لا باقي ولكن لا بغا يموت يبقا
جعفر:والدم
شوق:مشا لي معاه
جعفر: قتلتييه متكونيش معقدة! را كاينين بزااف منو شحال قدك!! كتبقا حرية ديالهم
شوق بتاسمات جنب: مهم ميضوروش حدايا والى كانو بزاف معليش عندي ليهم نفس الحل
جعفر بغضب:شناهو هاد الحل!
شوق بهدوء د:حفرة فالأرض ونكفنهم بكفن كححل
جعفر تكا على الكرسي وتنهد ميقدرش يعااندها ومعزتها خاصة ودابا خاصو يختار دابا واخا بااين شكون غا يبقا وشكون يمشي ..
دخل روني حاني راسو وهو باقي كيترعد وقف بعيييد على شوق ونطق
روني:سينيوووور جأفر هادشي لا يعقل قتلات ليا
شوق قاطعاتو: ال9 واد تاعك؟؟؟
جعفر شاف فيها ورجع شاف فروني ونطق
جعفر:روني جمع حوايجك غنشوف ليك فين تخدم متخافش
روني حاني راسو ولا باغي غا يخويي لا تصدق مصفياها ليه حتى هو.. حرك راسو باه ومشا بحالو تا نطقات هي بجهد باش يسمعها
شوق:نقي البيت بعدا عاد سير
جعفر ضرب على مكتبو باش تشوف فيه: شش سكتي سمعيني آخر مرة تقتلي شي واحد فهاد الدار
شوق:كنضن بلي مكنقتلش من والا!! لي عطا زكو لهلا يفكووو وهو جا تال راسي وبغا يتز و مل
جعفر تنهد من الأعماق كتسالي معااه يعيا يقوليها خليهم صلحي فمك ديري !! ولكن معامن نطق وقال ..
-هما أحرار وسدي هاد الموضوع
دابا سيري رتاحي نشوف انا شكون هاد الطبيب لي غيعوضو ليا واخا مبقا وقت
شوق:وهاد المرة قلب ليهم الباص شوف واش طابعين ليهم على الز. مل. ة عاد جيبهم
وعطاتو بظهرها خلاو رافد الهم واخا تماداات كتبقى أعز وحدة عندو رغم أنها قااصحة وخاارجة على السيطرة ولكن كتحتارمو هو بالأخص و حقانية واخا الحقد عامي عينيها..
🚬”معـادلـة بـمجـهولـيـن”🚬
✒️#SaFae_El_idrissi
الجزء 17:
طلعات لبيتها حيدات حوايجها وغسلات الدم لي كان فيها جلسات فالأرض جبدات واحد الجريدة قديمة شوية ومقطع منها النص جبدات زيزوار وبدات كدوز ملفوق على واحد الشخص وهي مزيرة على فكها
شوق:مبقا والو غي سويعات قلال وناخد روحك بيدي
تبسمات وتكات فالأرض وعينيها برا كتشوف فالسما وكتحسب النجوم ما باغااش تنعس باش ميجيهاش نفس الحلم وتزيد تحقد كتصبر تا تعيا وتنعس ساعة ولا زوج كدووز كحلة بدوك الأحلام أو الماضي لي باقي كيلاحقها هادي 6 سنوات وهي كتعاني مفصمت حتى النوم حقدات عليه حيت كيزيد يعذبها
فالجناح لي قدامها وفالسرير كيتسمعو فقط أصوات الأهات والأنفاس العالية السخونة ما كاينينش فهاد الدنيا كيلبيو رغبات بعضهم بكتمان لي بوزيسيو گاع جربوهم ولا هما ملو عاد ما زايدين فيه بعد عدة مصاارعاات شهوانية جرها من يديها متكيها على صدرو كيلعب بشعرها
آسر: غدا نبغيك تردي بالك أحبي
أيسل :را غتكون معايا الحاقدة (شوق) مكاين لاش تخاف عليا
آسر:هادشي لي مخليني مرتاح لحد الآن حيت عارفها غتحميك
آيسل تبسمات ليه وطلعات بشفتها طبعات قبلة سخونة على فمو خلاتو يجهل عاود يقلبها تحتو ونطق
آسر:شنو بغيتي دابا
أيسل عضات على فمها: بغيت التواام
🫂🫂
“صـبـــاح جـديــد”
لابسة كحل فكحل دايرة الكاغول تاعها سلاحها ورا ظهرها زيزوارها ففمها وس__ لاح كبير* فيديها حداها أيسل دايرة خيوط فودنها باش تواصل مع آسر وفجناب خصرها زوج أسلحة وأحزمة صغار
واقفين كيسمعو نصائح جعغر وتوصياتو لي مكتساليش واخا عارفهم قدها ولكن خايف عليهم كيعتابرهم بحال ولادو خايف لا يخسرهم فهاد العملية الكبيرة
جعفر:مفهوووم!
حركو راسهم باه يلاه غيتحركو وهو يوقف شوق تاني أما أيسل مشات للوطو لي فيها عدد كبير من الرجال عملية كبيرة خاصها قشلة دالبشاار..
جعفر: عتقي الولاد ورجعي فهمتي! متقتليهش ميستاهلش توسخي يدك بدمو انا عارفك مكتسمعيش ليا ولكن لي غنوسيك عليه هو متقتليش بزاف دالناس باش ملي تبغي تبعدي ميكلش الندم ضلوعك
شوق بحدة:المهمة لي كنخطو ليها من 6 سنين غنديرها وغنتقنها اه! والشي لاخر بعيد علك
عطاتو بظهرها خلاتو متبعها ملاقي ميقوول
🚬”معـادلـة بـمجـهولـيـن”🚬
✒️#SaFae_El_idrissi
الجزء 18:
ركبات فأوطو كانت سوداء من الحجم الكبير كان فيها الگارد كل واحد قداش وتابعينهم 5 أخرين كانو كلهم مسلحين بأسلحة منوعة بعد مدة من الطريق وقفو حدا واحد البلاصة فيها الحراسة مشددة مقسمة لڤيلا كبييرا وحداها ديبوات أكبر
نزلو متشجعين شافت شوق فأيسل ونطقات
شوق:تبعيني (وشافت فواحد من الگارد) غتمشي للباب الكبير تما فين كاينين الولاد تكلفو بيهم سمع! لي جاا قداامكم قتلوه مترحمو تا وااحد (غوتات) سمعتوو متحنو فتا حد وردو البال للدراري
عطاتهم الإشارة باش يتحركو و هازة السلاح الكبير قدامها ومأمنة على أيسل مجموعة من الگارد وراهم ليبان ليهم كيتيريو فيه نوضو الرعب فدااك المكان بينما مجموعة أخرى مشاو يخرجو الولاد لي محجوزين فداك الديبو باش يبيعو أعضائهم .. الرجال لي مع شوق مضربييين مزيان ونصهم على يديها لي جا قدامهم كيفينييوه ..
وقفو فالباب الكبير دالڤيلا بعدما نقااو القداام وصفاوها للرجال لي تم
أيسل كتهضر مع آسر لي كيوريها اش دير وكيعطيها كودات مشفرة تركبهم باش يحلو داك الباب بعد مدة تحل الباب دخلات شوق هي الأولى مكتشوفش الگارد لي موجهين سلاحهم ليها أصلن قبل ميقربو ليها كيكونو طاحو جثتت هامدة بفضل أيسل والرجال لي وراها دخلات نيشان للڤيلا طالعة فالدروج كتجري تا لمحات واحد الباب كبير وقناتو ذهبيين ومرشوم فيه الفوق “MARK” يلاه غتقرب ليه وهي تسمع شي باب تحل وراها تلفتات بسرعة لقات شاب يكون قد أيسل وآسر .. لابس غي شورط هزات فوجهو السلاح غتيري وهو يدخل للبيت دغيا تبعاتو لقات بنت فالسرير لابسة غي دوبيااس وهو كيقلب فالمجر غا وقفات عليهم وهو يجي قدام البنت لي معاه مغطيها ..
شوق:أوبس غتمشيو مجونبين
البنت ناضت قافزة عندها مخلوعة
البنت كتبكي :آدم شكون هادي لاش هازة السلاح وعلاش دايرة هاد القناع
آدم قرب منها وشدها : متخافيش أحياتي (شاف فشوق) شكون نتي شنو عند بالك كديري
شوق ضورات عينيها بملل ونطقات
شوق:تخرجي ولا تموتي معاه
البنت:أ لا متآديناش
شوق متسوقاتش هزات سلاحها مركزة صوباتو لجيهت قلب آدم ولكن جات قدامو البنت جات ليها الرصاصة قحنجرتها خلاتها طيح كتركل أما آدم بقا مصدوم يلاه غيتحنى عندها وهي تجيه تاهو رصاصة خلاتو يطيح فوق منها
عطاتهم بظهرها ومشات للجهة لاخرى قادات السلاح تيرات فالبواني تا تحل الباب ديال جناح مارك لقاتو عاطيها بظهرو واقف كيترعد وكيعمر فالمسدس ديالو محس تا تحط ليه سلاح على راسو
شوق: إواا! هي ترجلتي وليتي باغي تواجهني
دفعاتو تا طاح فالأرض راكع وبعدات المسدس ديالو برجليها
مارك:ش شكون نتي
شوق :هاااء سينيور مارك معقلتيش عليا
قبل ميجاوبها حيدات الكاغول خلاتو الألوان يتبدلو فيه ونطقات بحقد ظاهر
شوق: أنا لي قتلتي ليها خوتها أنا لي قلبتي ليها حيااتها هادشي كامل على قبل الفلوس ولكن دابا صافي أنا لي غنفنيك ودابا غنورّك تا تقول باراكا! يلاه غوت عاير سبني گول ليا تااني وضحك عليا قول جملتك المعهودة “غتعاندي تااتعياي وغتبعي خووتك تونسيهم فالقبر” (حابسة واحد الدمعة) واخا معندهمش القبر واخا عدبتييهم فمماتهم علاش زعما داير فيها كر*ك طاغي هااا زعما راك حاكم الدعوة نطق مالك سكتي
مارك شداه البكية مخلوع: سامحيني عافاك هادشي داز عليه بزاااف رحميني بليز حني فيا أنا غي خدام مليا والو
شوق:انا ماشي موك باش نحن فك
مارك انهار بالبكاء:لا عافاك خليني غي نعاود ليك
شوق ضحكات خشات الكاغول تاعها ونطقات بنبرة حادة
شوق:شهد أ أ نسيت يهو. د ي ياك!!
صوبات السلاح فراسو وضغطات على الزناد خلات الرصاصة تجي بين عينيه طاح مرة وحدة ميت دارت لجتثو تشاو بيديها وزادت هابطة مع الدروج تا وصلات لباب الڤيلا وهي كتخطى الجثتت والكم الهائل لي خلفو وراهم ديال القت. لى ..
🚬”معـادلـة بـمجـهولـيـن”🚬
✒️#SaFae_El_idrissi
الجزء 19:
رغم أنا ملامحها مكيبانو لتا واحد ولكن راها وااصلة لقمة النشاط وعلى فمها إبتسامة نصر كل من تسبب فموت خوتها وتعذيبهم لقاو حذفهم.. رغم أنها معذباتهمش حيت ماشي أسلوبها بتاتا ولكن رجعات القيمة روحها.. لقات آيسل فالباب واقفة كتسناها والگارد فاللوطو..
آيسل:تعطلتي
شوق:لقيت شوية الخنز القوق نقيتو!
آيسل:واخا يلاه نمشيو
يلاه زادو خطوة وهما يسمعو صوت راجل وراهم وراهم
راجل:تماديتيو !
دارو عندو يلاه غيهزو سلاحهم وهو يصبقهم خرج رصاصة جيهت شوق لكن آيسل دفعاتها الشيء لي خلا الرصاصة تختارق كتفها طاحت سخفانة وآسر لي كان على تواصل معاها كيسمع كلشي محس تأ وقف بدا كيغوت بسميتها مخلوع
شوق هزات راسها فالراجل لي كان غادي هارب هزات السلاح بتركيز جابت ليه الرصاصة فعنقو طاح جثة هامدة
وتحنات عند أيسل كتفيقها ووالو تنهدات إمتلكها شوية الخوف من جيهتها كتبقى عزيزة عليها هزاتها على ظهرها تا وصلو للوطو طلعو ومشاو بسرعة راجعين للڤيلا
“في ڤيلا جعفر”
آسر كيحاول يتواصل معاها واخا ماكاين لي يجاوبو وجعفر واقف عند راسو هو والطبيب الجديد
آسر:ألو واش كتسمعوني آيسل آيسل!
شوق سمعات الصوت حيدات ليها الكيت من ودنيها ودارتهم
شوق:كنسمعك
آسر: أ فين هي آيسل علاش مكتهضرش هي علاش
شوق:تضربات بالرصاص
آسر كيترعد قريب يبكي:شنو؟ وكيف هي دابا واش فايقة دوي شنو واقع
شوق بغضب:متبقاش ترعد عليا أز”” بي جمع راسك هي غا مجروحة داك الطبيب جا
آسر:اه اه جا غي سربيو
شوق حيدات دوك الخيوط بعداتهم وهضرات مع الشيفور
شوق:طلق الرواايد أصاحبي غنباتو هنا
زاد فالسرعة وبعد مدة وصلو للڤيلا هزات شوق آيسل على ظهرها تاني تا جا هزها منها آسر لي بقا ليه شوية ويسخف هي مشافت فحد ما دوات مع حد طلعات نيشان لجناحها سدات عليها الباب حيدات الكاغول و حوايجها وجدات دوش سخون ودخلات مسترخية كتحس بواحد الراحة غابت عليها أعوام هادي
🚬”معـادلـة بـمجـهولـيـن”🚬
✒️#SaFae_El_idrissi
الجزء 20:
* جا الليل *
هبطات شوق باينة فيها فرحانة غا من مشيتها وتا تحت الكاغول بدا ملامحهو يتبدلو للأحسن ويستبشرو
بان ليها جعفر واقف فالمكتب ديالو وكيضحك وحداه شي راجل عرفاتو غيكون غا الطبيب الجديد قربات منهم وهي كتكمد ملامح وجهها شوية بالشوية تا وضاحت ليها الصورة وسعات عيينيها ممتيقاش واش هو وزادو تأكدو شكوكها فاش لمحوها جايا وتلفتو تما قلبها ضرب بسرعة خيالية ملي لمحات الضربة لي على وجهو
قربات ليهم مترددة تا وقفات حداهم وكتمنى يكون غي شبه ميمكنش رضوان خلاتو فالمغرب 6 سنين هذي أش جابو هنا
رضوان شاف فيها كيحقق تا قربات منهم ورجع شاف فجعفر نطق بالإيطالية:شكون هذي أعمي
شوق بتعجب ظاهر من نبرة صوتها :عمك؟
رضوان:اه شكون نتي
يلاه غتنطق وهو يقاطعها جعفر..
-غا هضرو بالدارجة وهذا راه ولد خويا رضوان (تبسم) وأخيرا قبل يخدم معايا هو راه طبيب
شوق صافي الصدمات كترو عليها كيفاش ولد خوه مفهمات والو
جعفر كمل:هذي شوق
شوق هزات راسها فيه كتقرا ملامحو لي كات باين عليهم شوية دالصدمة والتعجب
رضوان:شوق!
شوق:شنو
رضوان حك على راسو: لا والو غير سميتك فكراتني فشي حوايج قدام
شوق: مزيان
رضوان بتردد:تقدري تحيدي الكاغول (كحب بخفة وتوتر) زعما باش نعرفك
جعفر خرج فييه عينيه هو مفهموش حرك راسو كيتبس وكمل
رضوان:إلا بغيتي
جعفر تدخل؛هه لا ههه ميمكنش ميمكنش بنتي شوق غي باقي معارفش
رضوان: شنو معارفش؟
جعفر قرب ليه ونطق بهمس: شوق مكتحيدش الكاغول
رضوان ضحك :وعلاش
شوق مركزة مع عينيه نطقات بحدة: وجهي يقدر يتسبب ليك فعجز فالنطق لمدة عام
رضوان صغر عينيه:عندك شي تشوه
شوق:بحال لي عندك فوجهك تماما
رضوان حط يدو على على خدو لي فيه الضررة وضحك ليها:مكنعتابروش تشوه (تبسم جنب) مزيّني ومكرهتش ترجع دير ليا واحد آخر
شوق قلبها دق معرفات مالها ..
جعفر:علاش شكون دارو لك
رضوان كيطنز:واحد البنت لا لا زوفري وسبحان الله عندها نفس سمية هاد الآنسة شَوْقْ
شوق شداتها واحد الضحكة فشكل حامدة الله على هاد الكاغول
شوق: نخليكم
جعفر: مغتحتافليش
شوق:باش
جعفر تبسم ؛حيت نتاقمتي
شوق شافت فرضوان ونطقات بتقالة
شوق:احتافلت
وطلعات لبيتها بخطوات سراع
🚬”معـادلـة بـمجـهولـيـن”🚬

✒️#SaFae_El_idrissi

الجزء 21:

جعفر شاف فرضوان لي متبع ليها العين

جعفر ؛مديش عليها هي غريبة شوية وغامضة

رضوان: أمم معليش ولكن واش هي بصح مشوهة من وجهها

جعفر ضحك:لا لا (بهمس) ولكن ملامح وجهها باردة بزاف يعني كتبقا على نفس الحال سوا كانت فرحانة ولا مقلقة

رضوان بفهم:اه اه فهمتك ولا تقدر تكون شي خايبة ومرضياش براسها

جعفر بلا مبالاة:لا بالعكس زوينة المهم خلينا منها (ضرب ليه على كتفو) فخبارك فرحتيني فاش قبلتي تخدم معايا والله على الأقل نشم فيك ريحة خويا

رضوان تبسم ليه بلطف ونطق:نخليك نمشي نرتاح شوية

جعفر:سير تانا نمشي نعس

طلع رضوان للجناح ديالو لي حدا جناح شوق دوش و بدل عليه وخرج للبالكو هاز فيدو سجارة كينتر منها وكيشوف فالسماء بإمعان وكيخمم بحال جميع الليالي

شوق تاهي كانت كطل شافتو تخبات شوية حيت مكانتش دايرة القناع تاعها وبقات كتحقق فيه

شوق بيبنها وبين راسها: متبدلتيش بزاااف باقي هبيل (سكتات شوية) ولكن معرفتش القدر أش هاد اللعب كيلعب معايا لاش لاقاني بيك تاني

بقات مراقباه تا دخل ودخلات تاهي جاها واحد النعاس غريب شحال هادي مرتاحت هاكا يمكن حيت نتاقمات..!!

•صـبـــاح جـديـد•

فالصباح الباكر فاقت شوق لبسات حوايجها فضلات تلبس شي حاجة بالكمام حيت رضوان لا شاف الضربة إحتمال 50% يعرفها واخا كانت مقررة بين راسها غتحيد الكاغول فور ما تنتاقم ولكن القدر كيلعب لعبتو ماشي من عادتها تخبى من شي واحد كان غرضها تخفي ملامحها وكترتاح فيه كتر ومعارفاش شنو لي مانعها تواجه مع رضوان ويعرفها شوق بنت جيرانهم! ولكن لي كتعرف هي دابا أنه ماشي الوقت المناسب

خرجات للجناح لي مقابل معاها كدق على آيسل باش طمأن عليها محلاتش ليها وهي دخل كدور راسها ملقاتهاش وتا فالدوش ملقاتهاش تعجبات هي ممولفاش كتفيق بكري دارت غتخرج وهي تلمحها دخلات وكتسد الباب لاوية عليها إزار وكتشوف ياكما شافها شي حد..
شوق ربعات يديها ونطقات بهدوء

شوق: غا دخلي ما شافك حد

آيسل قفزات تا طاح ليها الإزار وعاودات هزاتو كترعد

آيسل؛ش شوق

شوق:فين كنتي ياك مضروبة

آيسل:أ لا لا غي جرحة بسيطة

شوق:أهااه! وفين كنتي

آيسل كدور عينيها ملقات باش تجاوبها
قربات منها شوق وهي كتحقق فيها شافت فعنقها آثار العضان والمص”اان

شوق شافت ليها فعينيها؛ الطبيب!!

آيسل:ك كيفاش

شوق:واش كنتي مع الطبيب!

آيسل يلاه غتجاوبها وهما يسمعو تاني الباب كيتحل وراهم تلفتو لقاو آسر تاهو كيتسلت وكيدور وراه
شوق شداتها الضحكة جمعات يديها عندها كتشوف أش غيوقع أما أيسل غا كدور عينيها وتسرط فريقها

آسر غا دار وهو يقفز شاد على قلبو
شوق كطنز:جاي تكمل أش بديتي
.مفرزوش نبرة صوتها واش كضحك ولا بصح تا ملامحها مكيشوفوهمش خافو لا يطحو فشي مشكل
آسر تشجع:هي معليها والو
شوق:هكاك ! ولكن أنا مسولتش
آيسل:واش غتقوليها لسينيور جعفر
شوق: علاش واش خايفين منو
حناو راسهم ساكتين
شوق :متخافوش مغنقوليه والو (مشات جيهة الباب) ومتبقاوش مرعودين هاك مكديروش شي حاجة لي عيب (شافت فحالتهم وكملات) مكنهضرش على داكشي لي كنتو كديرو فالبيت كنهضر على الحب ديالكم ماشي عيب دافعو عليه
تلفتات سدات الباب وخلاتهم حالين فمهم
آيسل باقا كتشوف فالباب مصدومة:سمعتيها! واش هي صدقات كتفهم فالحب
آسر مصدوم:قالت لينا دافعو عليه
..
..هبطات فالدروج لقات الطبلة موجودة ومترأسها جعفر وحداه رضوان كيهضرو شافوها وتبسمو ليها جات هي جلسات مقابلة مع رضوان
جعفر:صباح الخير أبنتي
شوق:صباح النور
جعفر وسع عينيه:أوووه هه فايقة ناشطة
#تتمة
شوق:علاش
جعفر:أحم لا والو فطري
حركات ليه راسها وشافت فرضوان لي مركز معاها بحالا باغي يشوف وجهها تحت الكاغول
شوق:نتا مالك كتشوف فيا بحال هاكا
رضوان عاد وعا بقا كيدور فعينيه وكيشوف فجعفر لي كيغمز فيه باش يجمع راسو
رضوان:شنو گلتي؟
جعفر كيضحك بجهد باش ينساو:هنهه عرفتو شنو تفكرت أووف واحد المنظر كيضحك هههه
شوق شداتها الضحكة وتحمكمات فيها بسرعة أما رضوان كيضحك بالعلالي
رضوان:هه عمي صافا شوية؟؟
نزلو آسر وأيسل بان ليهم جعفر كيضحك قالو صافي فرشاتهم ورجعو ضحكة شادين بيهم الحتيت
جلس آسر حدا رضوان وآيسل حدا شوق حانين راسهم
شوق:مالكم بنتو ليا صفرين
آسر: لا لا مكاين والو
شوق:اه آيسل كي بقات يدك غتكوني مقصحة
آيسل كدور فعينيها: ألا غي جرحة صغيورة
جعفر: إوا غا ملي رجعتو منتاصرين هداك هو الرباح الجرحة تمشي مع الياام
🚬”معـادلـة بـمجـهولـيـن”🚬
✒️#SaFae_El_idrissi
الجزء 22:
جعفر شاف فشوق:إوا دابا نتمنى تكوني بردتي نارك
شوق:نتا بردتي
جعفر: شوية على الأقل ماشي بحال الأول
شوق: مزيان
وناضت خارجة للجردة..
رضوان: مالها كنتفخ عاجبها راسها ولا!
جعفر غوبش:أشش را شرحت لك البارح شوق هاكا متحاولش تفهمها حيت مغتفهمش ليك
رضوان شاف فآسر وأيسل لي كيديرو ليه بعينيه اه زعما سمع هضرة عمك
بقا شوية وناض باش ميعيقش وميمنعوش عمو ..خرج للجردة بانت ليه جالسة فواحد الكرسي تما جبد سيجارة كيكمي فيها وكيقرب منها بخطى ثابتة و جلس حداها وهو كيشوف قدامو شافتو شوق تمعنات فيه دغيا وتجاهلاتو بحالا مكاينش
بقا تا كمل سجارتو لاحها وشاف فيها نطق بنبرة مبحوحة
رضوان:مكيخنقكش
شوق شافت فيه:شنو!
رضوان:هاد لكاغول مكيخنقكش؟؟
شوق: مكايناش شي حاجة كتخنق قد بنادم لي مكيدخلش سوق كر*و
رضوان صدماتو:وااواو تهدني غا سولناك بديتي كتحشي ليا الهضرة
شوق:عارف راسك أنا مهضرتش علك
رضوان: إوا صافي ملي مهضرتيش معايا هانية
شوق فخاطرها:والله ما تبدل هاد الهبيل (وتبسمات)
شافها سكتات وهو ينطق تاني
رضوان:نتي مغربية ياك
شوق:أش بالك
رضوان:من إينا بلاصة
شوق بتخمين:..سلا
رضوان: أاااه وقوليها من الصباح باش نعرف
شوق؛كيفاش
رضوان كيطنز:كيكونو قباح (شاف فيها) ياك
شوق: لي بان ليك
رضوان: ترخاي
شوق: كيفاش
رضوان: رخفي فيك النفس ضحكي للدنية ضحك لك
شوق: زعمتي لا!…….
تتمة
رضوان تبسم ليها بزز ودار كيشوف فالجيهة لاخرى هو من الناس لي كيعجبهم يشدو فالواحد ويتمازحو وتا إلا بان ليهم شي واحد غارق فحزنو كيحاولو يسعدوه واخا يكون هما براسهم أشدّ الناس حزنا.. نطق وهو باقي كيشوف فالجيهة لاخرى
رضوان:مكنتش كنآمن بديك المقولة ديال” لي عندهم نفس الإسم كيكون عندهم نفس الطبع” عكس دابا (شاف فيها) نتي كتآمني بيها
شوق بنظرات عميقة جاوبات مترددة:لا ونتا وشنو لي خلاك تبدل رآيك
رضوان: نتي
شوق قلبها تخربقو نبضاتو شافت فيه بشوفة فشكل مكرهاتوش يعاود ليها كتر ويفسر
رضوان:كنت كنعرف واحد البنت تاهي سميتها شوق (ضحك) كانت غريبة بزاف وغامضة (شافيها) متفهمينيش غلط ماشي علك كنهضر ولكن هي كانو كيعجبوني تصرفاتها
شوق طاح عليها واحد الإحساس فشكل معرفتش نترجمو لكلمات
شوق: وفين هي دابا
رضوان دور راسو:ماتت
شوق بلعات ريقها باغاه يزيد يعاود ليها وما باغاش تبين إهتمامها فنفس الوقت
– كيفاش ماتت أمم زعما واش بالنسبة لك غتكون آذاتك
رضوان قاطعها:لا مكرهتش كون ماتت بالنسبة ليا زعما فقلبي لا هي ماتت بصح.. ماتت محروقة وحرقات ليا قلبي
شوق كتحاول تسيطر على نبرة صوتها:علاش مات قلبك معاها و واش كنتي كتبغيها
تلفت عندها شافت دمعة هابطة ممن عينو اليمنى قلبها ضرها مسحها هو دغيا وكمل
رضوان :فنظرك إلا مكنتش كنبغيها غنهظر عليها ؟ بالطبع لا(تنهد وتبسم) على الأقل خلات ليا باش نتفكرها
🚬”معـادلـة بـمجـهولـيـن”🚬
✒️#SaFae_El_idrissi
الجزء 23:
شوق:باش
حط يدو على خدو:هاد الجرحة لي كتبان بحال تشوه عند الناس أنا لا كتعني ليا بزااف فيها بزاف الذكريات طبعاتها فوجهي نهار مشات
شوق:ممقلقش عليها حيت آذاتك
رضون حرك راسو بلا:لا مكرتهش تدير منهم بزاف أنا ملك ليها غير ترجع
شوق بلعات ريقها:الله يرحمها
رضوان شاف فيها وتنهد
رضوان:أمين (تبسم) شكراا أنا محسيتش كيفاش عاودت لك يمكن حيت فكرتيني فيها واخا انا عمري نسيتها (ضحك) و واخا هي مكانتش غتسمع ليا
شوق: علاش مغتسمعش لك
رضوان: يمكن مكنتش كنهمها
شوق:ويمكن مكانتش عارفة بحقك
وناضت غادة بحالها تا وقفها وهو ماد ليها يديه
رضوان:أصدقاء!
شوق شافت فيديه ومدت يديها بلاما تحس
شوق:أصدقاء
رضوان ضحك:طلعتي ضريفة
شوق ضحكات:ضريفة غير متقلبش على الشيطان فيا
رضوان حرك ليها راسو وهو كيضحك وهي طلقات من يدو وزادت كتشمى بزربة طلعات لبيتها بخطى سريعة حيدات الكاغول وتلاحت فالسرير كتفرك راسها جا خربقها بزااف وصدمها فاش اعتارف ليها بحبو بدون علم منو
داز شوية دالوقت وهبطات لقات الدنيا خاوية وواحد الجريدة فوق الطبلة هزاتها كتقرى وعلى فمها إبتسامة نصر “مكتوب على الجريدة ” إغتيال مارك ** من أكبر أغنياء إيطاليا والظاهر أنها مسألة تصفية حسابات بحيث خلفت أرواح كثيرة وراء هاد العملية وما زالت عناصر الأمن تبحث في الموضووع لفك لغز موته الغامض وسبب حجز جميع ممتلاكته لأن وريثه الوحيد توفى كذلك إثر هذه العملية”
تنفسات بعمق وراحة وخرجات للجردة بانو ليها آسر وأيسل كيلعبو الباسكيط ودورات راسها للجهة لاخرى بان ليها رضوان كيعوم فالبيسين ما حسات تا وقفات حداه هو شافها تبسم ليها
رضوان:تعومي؟
شوق:لا
طلع من البيسين هز فوطة وقرب ليها وهي كتشوف فالوشام لي فصدرو وكتحاول تقراه
رضوان لاحظ نضراتها ونطق
رضوان: شوق!
شوق:نعام
رضوان تبسم: زعما الوشمة لي كتشوفي فيها.. إسم شوق
شوق صافي قلبها قريب غيسكت حسات بواحد الرعشة فشكل
شوق:أ أه
رضوان تبسم:نتي مكيعجبكش الوشام، مواشمااش؟؟
شوق: لا
رضوان:وعلاش هادشي كامل العصابات المطايفات وما واشماش
شوق:مكنوشمش باش لحمي يهز عليا الدق !…….
🚬”معـادلـة بـمجـهولـيـن”🚬
✒️#SaFae_El_idrissi
الجزء 24:
فقط تبسمات وكملات طريقها..
تلاقات جعفر فالطريق
جعفر: اهلا شوق بغيت نهضر معاك
شوق حركات ليه راسها باه وزادت قدامو للمكتب
دخل للداخل وسد الباب
جعفر: جلسي
شوق جلسات فالكرسي وكتشوف فيه بإصغاء
جعفر:نتاقمتي! بردتي! رتاحيتي ، (تنهد) ودابا شنو غديري من هنا للقدام
شوق:شنو نفهم من كلامك
جعفر: شوق! أنا عارفك ماشي مشتاقة فالدم باش تبقاي مع المافيا تقتلي لي جا قدامك نتي كنتي هنا ووافقتي تبقاي معايا على قبل إنتقامك ودابا ساليتي واش غتبقاي
شوق:واش كتجري عليا بالسياسة؟
جعفر: لا لا متقراينيش بالمقلوب أنا غي باغي نقتارح عليك واحد الحاجة
شوق:شناهي
جعفر:غنعطيك الشركة تسيرييها نتي ورضوان
شوق بتعجب:ولكن ياك هو طبيب
جعفر: اه ولكن ميقدرش يخدم فشي مستشفى وراه عندو خبرة فإدارة الأعمال
شوق كمشات عينيها: تاهو عندو سوابق
جعفر: لا علاش
شوق:بغيت نعرف علاش ميقدرش يخدم فمستشفى
جعفر تنهد وحط يدو على خدو:بسبب الضربة لي عندو راك عارفة دوك البروتوكولات الخاوية دالخدمة وتاهو مباغيش يدير شي عملية يحيدها
شوق محملاتش راسها فهاد اللحظة كانت عارفة حلمو هو يولي شي طبيب مشهور وهي فلحظة غضب هدمات مستقبلو كامل..زيرات على فكها وناضت
شوق: صافي خليني نفكر
جعفر:فاش غتفكري را عرض مناسب وفالدومين لي نتي قارية عليه
شوق:صافي قلت خليني نفكر
وطلعات لجناحها معصبة خرجات على الراجل شوهات ليه وجهو وخرجات ليه على مستقبلو واش تقدر ترجع الزمان للووور وتخرج من حياتو بلاما تآدييه !!
ضربات على الحيط طلع ليها الزمر كامل فراسها وكتفكر فييه وفعقلها وقلبها أحاسيس مخربقة ٱتيجاهوا جات تنتااقم وخلات إنسان كيعاني بسببها من الداخل والخارج
•ألا يمكن لهذا الليل أن يُشكل لنا صدفة السهر معاََ•
🚬”معـادلـة بـمجـهولـيـن”🚬
✒️#SaFae_El_idrissi
الجزء 25:
جا الليل لي يتسناه الخاطر..
مقابلة مع المراية كتقاد الكاغول تاعها بان ليها گلوس دارتو تنفسات بعمق شي تصرفاات وشييي أحاسيس ولاو كيجيوها رونوها!
هبطات للتحت كانت الدنيا خاوية خرجات للجردة بان ليها جالس فداك الكرسي بحال قبيلا وشاد سجارة وهاز راسو الفوق كيبخ خالق الدخان فوق من راسو قربات ليه بخطى متوازنة تا جلسات حداه
شوق: كتكمي بزاف لا؟
رضوان عاد شافها طفى الگارو وتلفت عندها مبتاسم
رضوان ؛شوية
شوق: باش تنسى؟
رضوان ضحك:هه كون كان هاد الگارو كينسي كون كمييت بنادم ماشي غا الكارو
شوق’:بصح صعيب الواحد ينسى
رضوان: أصلن مكنحاولش
شوق: كيفاش
رضوان: ما باغيش نساها هي بغيت غا نولف على غيابها
شوق: فهمتك (بتردد) عاود ليا عليها
رضوان شاف فيها بإمعان: غا نبقا نشكرها حتى تملي وتكرهيها
شوق:لا غير عاود ليا
رضوان تنهد ونطق بصوت مبحبح:ومنين نبداها هي مكاينش بحالها بكلشي ليها شكلها قوتها (تبسم) شعرها و عينيها الكحليين ولحمها البيض وجسمها الرهيف لي مكرهتش نعنقو ونبكي على صدرها ونشكي ليها ونعاود ليها أش دار فيا فراقها نعاود ليها أش طرا فيا وراها وشحال تعدبت
شوق دموعها بداو كيهبطو وكتحسس ثوب القناع مبلل على خدها مزيرة على يديها مباغاش تشهق قدامو
رضوان شاف فيها بنظرة مكسورة:ولكن هذي كتبقى غي كلمات لي متقدرش تسمعهم
شوق:خاص تصبر على فراقها .. واش قلتي ماتت محروقة
رضوان مزير على فكو:اه حرقها
شوق شافت فيه:كيفاش
رضوان:قصة طويلة
شوق بحالا كترجاه بعينيها باغا تعرف شنو وقع تما وراها:الليل طويل
رضوان شاف فيها بعمق تقابل معاها وبدا كيعاود ليها بالتفاصيل من نهار ماتو خوتها وكيشكر شوق زعما هي فكل مرة لدرجة تعجبات واش هي بصح كانت كتبان لو هكاك بدا كيعاود ليها على والديها وبلي كانو ناس ممزياناش وبدا كيحكي على نجيب صاحب الأب تاعها وملامحو كيتبدلو لغضب وغيرة
رضوان:وكنت ضربتو داك النهار متحملتش نشوفو كيتقرب منها واخا جيت معطل حيت كان ضربها

Leave a comment