Skip links

قصة : عِـــزة فـــي زَمن الانبهَـــار ج4

 4,091 عدد مشاهداات

🌙 عِـــزة فـــي زَمن الانبهَـــار 🌙
✨His Regrets✨
بقلمــي : مريم الحمزاوي⚡️
|الجزء السادس و السبعين|
_زمن : كيبقى خويا الكبيير
واخا التعامل الخايب لي كيتعامل معاه و الهضرة لي كيحشي ليه بالليل و النهار عمرو نسا الاخوة حيت عارف بقيمتها
_عزة : خفت بزاف تكون بصح كنتي كتدير ديكشي على قبل الفلوس كنفضل انك تربح قل ولا تربح من داك الطريق
_زمن : عمرني فكرت ندخل فديكشي حيت طريقو باينة
_عزة : و شحال كان عندك من عام كاع مقريت
_زمن : 18
_عزة : من بعد الباك يعني؟
_زمن : اه .. من شهر 8 لشهر 2
_عزة : الله يهدييه
_زمن : اميين..
عزة عاد عرفات انها معارفاش عليه والو و صعيب تعرف حيت منطوي بزاف على راسو و كتقول على راسها حشومية و مكتفتحش و لكن جا هو قال ليهاا مكتعرفييش
_عزة : وعلاش مقلتييش ليا قبل؟
_زمن : كنت باغي نقولها ليك مي معرفتش كيفاش
_عزة : و خدمتك كيف درتي؟
_زمن : بديت من مور داك العام فاش خرجت
_عزة : و مزال حوايج خرين نعرف؟
_زمن : كيفاش؟
_عزة : زعما واش مزال مخبيي شي حاجة نعرفها دابا حسن منتصدم بحال اليوم
_زمن : …
_عزة : يعني كاين
_زمن : من الاحسن نعسو دابا.. راني خدام من 5 ل13h
هزات راسها باه بهدوء..
شويا دخل لحمام و خلاها كالسة.. بقات كتشوف فاتجاهو و هي كتفكر شويا حولات نظرها لفراش.. فري جاياها صعيبة ولكن صافي براكة حيت حسات براسها زادت فيه و شايفة انه شيء ما مبقاش قادر يصبر .. و تاهي فحالا عيقات
تنفسات بعمق و تكات تسناتو تا جا و عاد نعسو بجوج
فاقت مع 4:30.. مشات توجد الفطور حيت زمن خدام.. فطر وهي كالسة حداه مقدراتش تنعس و تخليه هو يمشي راسو..
🌙 عِـــزة فـــي زَمن الانبهَـــار 🌙
✨His Regrets✨
بقلمــي : مريم الحمزاوي⚡️
|الجزء السابع و السبعين|
_زمن : كون غا بقيتي ناعسة اصلا مكتصليش
_عزة : لا لا ميمكنش
_زمن : و رجعي تنعسي فاش نمشي
هزات راسها باه و بقات تا ودعاتو عاد خرجات و مشات تنعس واخا هاد الليلة كانت كتدير احلام خايبة بزاف..
فاقت مع الوقت ديالها د الخدمة و مشات ..
جات عندها هند..
_هند : ياكما عيانة ا عزة وجهك شاحب
_عزة : لا غير العيا شويا
_هند : وسيري تكاي لهيه فالكنابي
_عزة : لا لا
_هند : و بلاتي و سيري
هزات راسها بواخا
_هند : الزواج معييك و جا معاك ياختيي طاح عليك السر ههه
_عزة : ههه يااك.. ايوا راحنا غاديين
_هند : يخلييك ليليي ..
تسنات تا ضربات 12 عاد مشات تكات ضرباتها بنعسة معقلاتش على راسها.. مفيقاتها غا هند كتزعز فيها باش تفيق
_هند : راجلك كيصوني من الصباح ا عزة.. جاوبيه لايكون مخلوع عليك
_عزة : شكراا ا ختيي هند
عطاتها التيليفون و مشات
غير عيطات و جاوب تفركع فيها
_زمن : الو؟ عزة فيين راااك؟؟ علاش مكتجوبييش فالتيلييفون؟؟
_عزة : بشويا بشويا .. كنت ناعسة
_زمن : مالكيي واش مريضة؟
_عزة : غيير عيانة شويا و صافي دابا راني نعست مزيان
_زمن : شفتي اخر مرة تنوضي معايا لخدمة !
_عزة : ماشي على ديكشي غير منعستش مزيان هاد ليلة
_زمن : علاش؟
_عزة : كنت كنشوف كوابيس بزاف
_زمن : بصصح؟؟ محسيت بوالو
_عزة : حيت ماشي فحال ديك المرة.. كنت كنوض عادي و صاف
_زمن : ممم صاف غير مترهقييش راسك..
_عزة : دخلتي للدار؟
_زمن : اه و غريبة ندخل و نتي مكايناش
_عزة : ههه خصك تولف دور الشغال باش تلف الوقت !
_زمن : غاندوز لاسبيي هي لي كنعرف ليها تباقي مكنفهمش فيه
_عزة : حلف ؟؟ شكراااا بزاااف نتا راك الحب نتا مع تا لبارح بقا الفتات مع الضياف !
_زمن : صافي غانقادها !
سلمات عليه و قطعات و ناضت جلسات حدا هند باش يتغداو
_عزة : قاليي غايدوز لاسبيي اااه !!
_هند : سعداااتك ياختيي انا والو راجليي مكيدير معايا والو !
_عزة : ايوا يمكن غا محيت لول من بعد يقدر بتبدل !
_هند : منضنش لا بدا هاكة يكمل انا راجلي ولفتو الكلاس من لول
_عزة : اه ولكن المهم عاييشيين مزيان مع عائلتكم و وليداتكم
_هند : الحمد لله !
🌙 عِـــزة فـــي زَمن الانبهَـــار 🌙
✨His Regrets✨
بقلمــي : مريم الحمزاوي⚡️
|الجزء الثامن و السبعين|
وصلات وقت الخروج و داز موراها زمن.. ركبات فالطنوبيل و قلعو للدار
_عزة : كي داز النهار؟
_زمن : مزييان مشيت للجامع حيت شحال هادا ممشيت
_عزة : بصح .. مزيااان
_زمن : اه و هضر معايا الامام تما.. بغاو هاد الحد يديرو حصة للدراري الصغار الوليدات يعطيوهم نصائح فالدين و بغاني نوليي نجي نكلس معاهم و نتكلف !
_عزة : اووو فكرك زويينة فرحني و قولي راك قبلتي !
_زمن : قلت تانتشاور معاك
_عزة : هادشي مغاتخادش فييه موافقتيي ! عمر بيت الله مكان د المشاورة نمشييو لييه بلعكس هاديي احسن حاجة اتذييير
_زمن : صاف.. و راهم باغيين وحدة تا لبنات لا بغيتي يعني لي عندهم تما مقدراتش على كلشي حيت كتار !
_عزة : ااهاه منقووولش لا !
“تعليم القرآن وتحفيظه من أفضل الأعمال وأعظم الصدقات التى تتقرب بها إلى الله ، وهى من أفضل وأعظم صور الجهاد فى سبيل الله ؛فبادروا إلى هذا العمل الصالح والتجارة المستمرة الرابحة.”
عزة فرحات بزاف خصوصا و هي شحال ممشات للجامع..
ولينا نشوفو فيومنا المساجد خاوية و البلايص لي مافيهم نفع عامرين كيفاش نبرروها ولا نشرحها معندها شرح معندها معنى من غير لا حول ولا قوة الا بالله و الله يهدي المسلمين..و فعلا ولينا خايفين من الاعوام لي جايين حيت هادشي لي حنا فيه لا يبشر بالخير
_عزة : شنو نطيب هاد ليلة؟
_زمن : معرفت
_عزة : ساهل تطيب و لكن صعيب تلقى شنو تطيب
_زمن : ههه مفهمت والو
_عزة : عادي حيت نتا ماشي مرا
يلاه جا يحاسبها ايدور و طريق الدار و هو يبدل الطريق
_عزة : فين غاديين؟
_زمن : الريسطوو
_عزة : حلففف
_زمن : مغانخلييكش تمشي تطيبي فالدار و نتي كتموتي بالعيا
بتاسمات و طارت باستوو من وجهووو بالفرحة كل نهار كيفرحها بحاجة جديدة تا ولات خايفة شي نهار تطيح من هادشي تلقى راسها كتحلم
دخلو لريسطو يد فيد
_زمن : الدنيا عامرة
_… : و شكووون هنااا
عزة وقف ليها الما فالركابي بلاما تضور عرفات الصوت
_زمن <ضار> : شكون هادا؟
_عزة : هاد
_يحيى : يحيى خطيبها القديم متشرفيين
مد ليه يديه يسلم عليه ساعة زمن زرب و شاف فعزة و هو هاز حاجبو..
شمن موصيبة هادييي تاني !!!
🌙 عِـــزة فـــي زَمن الانبهَـــار 🌙
✨His Regrets✨
بقلمــي : مريم الحمزاوي⚡️
|الجزء التاسع و السبعين|
_يحيى : يحيى خطيبها القديم متشرفيين
مد ليه يديه يسلم عليه ساعة زمن زرب و شاف فعزة و هو هاز حاجبو..
شمن موصيبة هادييي تاني !!!
_زمن : و من بعد !
_يحيى : نتا هو زمن ياك؟
_زمن : راجلها
_يحيى : ممم زوينة هي بزاف ياك؟؟
_زمن <قرب ليها> : و نتا مالك؟
_يحيى : غير قلت ليك حيت شفتها قبل منك !
زمن كان غايزيد عندو و هي تشدو
_عزة : مديهاش فييه ا زمن صافي ! <ضارب عند لاخر> يحيى سييير فحال
قبل متكمل جملتها جرها زمن موراه
_زمن : تحرك لا عندك ميدار و نساها عليك حسن !
_يحيى : متيقش بيها فنظري !
بقاو كيشوفو فيه و هو كيهضر
_يحيى : نتخاطرو انها مكتبغيك ما والو و لقاتك غا فرصة باش تغطي على شنو دايرة و يمكن كاع مفراسكش !
_زمن : نتا لي غاتوريني فمراتي ولاا !!
_يحيى : حيت كنعرفها قبل منك! تاتوسخات و شبعات و تا حد مبقى قابل عليها شافت نتا قابل و هي تطير عليك مسكينة كتبقاي فالواحد ا عزة
يلاه سالا هضرتو تا كتجيه بونية الوجه دوخاتو من عند زمن.. كلشي دار يشوف فيهم و تا مول الريسطو خرج يشوف .. عزة وقفات فالوسط قبل ميزدو
_زمن : راااه انا لي عتقتهااا ا بنااادم يعنيي مغاتجييش تفهم عليا فهمتي و عارفة شكاتسوااا ا المسخ د بصح !
_يحيى : لعبات ليك بعقلك مزيااااان هههه !!
يلاه جا يقرب ليه و هب تشدو عزة
_عزة : راه باغي غير يعصبك يلاه نمشيو !
_يحيى : مزيان سير راك غادي و كتجمع فالشياطة ديالي ! راحنا عارفين انها مكتبغيك ما والو الوحيد لي كتبغيي هو انا !
_عزة : سكتتت ا يحيى !
محسات تا تنتر منها زمن و رجع عندو عطاه دقة خرا و هضر
_زمن <وجه ليه صبعو> : اخر مرة تهضر عليها هاكة اخر مرة !
ضار و جر عزة يمشيو تا كيسمعو صوتو
_يحيى : عقل عليييااا مزيان ا سي زمن ! غاندمك و عزة ديالليييي
_زمن : سكتتتتتت !!
كان غاضور و هي تشدو عزة.. غير بدا يشوف دموعها جمع قبضتو و خرج.. تبعاتو دغيا وصلو للطنوبيل و قلعو للدار .. الطريق كاملة وهو ساكت و تاهي مزعماتش تهضر خافتو يتعصب عليها
غير دخلو للدار .. مشا كلس فالكنابي كيفكر
كلسات حداه
_عزة : زمن..
_زمن : ..
_عزة : غير كيخربق ياك فراسك
_زمن : ..
🌙 عِـــزة فـــي زَمن الانبهَـــار 🌙
✨His Regrets✨
بقلمــي : مريم الحمزاوي⚡️
|الجزء الثمانون|
_عزة : هو غير كيكدب باغي يعصبك .. نتا ديكشي لي كيقول ماشي بصح
_زمن : عارف
_عزة : و علاش معصب؟
_زمن : حيت مزال كيفكر فيك !
عرفات ان هضرة يحيى قصحاتو و واخا ميبغيش يتيق غايكون عندو شويا د الشك و هادا وقتها تصلح هادشي و تبينلو بزاف د الحوايج
حطات يديها على يديه
_عزة : مكنبغييش نشوفك هاك ا زمن .. عارفة واخا مكتيقش غايكون عندي شك
_زمن : ..
_عزة : عارف انه معندي تا حد من غيرك
_زمن : عارف
_عزة : و عارف مكنتش باغة نتزوج فاللول من بعد ديكشي لي طرا معايا مكنتش باغة نزيد نعطي فرصة و لا نتزوج بشي حد.. ولكن جيتي نتا و انا متزوجتش بيك حيت بغيت لا حيت ربي بغاك ليا و اي حاجة بغاها ليا الله الا و فيها خير و نتا كنتي داك الخير لي لقيت من بعد كاع ديكشي لي عشت.. كنتي النور لي ضوا حياتي لي ضلمات بسباب دوك الرجال.. حياتي ولات مربوطة بيك ا زمن وليتي كلشي عندي..
غير سكتات شاف فيها كيتسناها تكمل
_عزة : كنبغيك بزاف نتا دخلتي لقلبي و غاتخرجش كاع .. معاك تعلمت نبغي و يكون عندي شخص مهم فحياتي .. فاش كتشوف فيا بدوك الشوفات ديالك كنحس براسي طايرة و ابتسامتي معاك عمرها مشات..
هاك و كانت محتاجة تقول ليها كاع لي فقلبها..
بقا كيشوف فيه و الابتسامة ديالو كترسم شويا بشويا واخا هاكك ناض و تم غادي
_عزة : فين غادي؟
_زمن : معرفت
_عزة : كيفاش؟ علاش غادي هاكة؟
_زمن : حبسيني
عزة بقات كتشوف فيه فالتالي بلا متحس نقزات عليه بتعنيقة .. تاهو كان كيتسناها رجع عنقها
_عزة : صافي؟
_زمن : هادشي لي كنت كنتسنى من قبيلة
_عزة : و علاش مقلتيهاش ليا؟
_زمن : كنت كنتسناك تفهميها و تحلي ليا قلبك
_عزة : يعني مكنتيش تايق بديك الهضرة؟؟
_زمن : لا
_عزة <ضرباتو بالخف> : نتاا غا كتبروفيطيي !
_زمن : انا غا راجل عاشق !
و حبسات و هي كتشوف فيه !
_زمن : ولكن كنعتارف راه عصبني
_عزة : مديهاش فيه هاداك غا مريض
_زمن : و عمر وقعات بينك و بينو شي حاجة؟
_عزة : والو ! والو تا يدي عمرو قاسها غير ميساجات شوي و صافي و كون رجع بيا الزمان لور منتخطبش بيه و نسمع هضرة واليديا
_زمن : صافي منعاودوش نهضرو عليه.. نتي ديالي دابا
_عزة <بتاسمات> : ديالك ! مم و شنو نطيب دابا
_زمن : و انا لي كنت باغي ناكلو برا…
_عزة : مرة خرا شنو بغيتي تاكل
_زمن : شي حاجة خفيفة متصدعيش راسك
يلاه جات تمشي و هو يشدها و دورها عندو دغيا
🌙 عِـــزة فـــي زَمن الانبهَـــار 🌙
✨His Regrets✨
بقلمــي : مريم الحمزاوي⚡️
|الجزء الحادي و الثمانين|
_عزة : شنو؟
حط يديه على راسو و هبط الدرة و طلق شعرها
_زمن : كيعجبني نشوف شعرك
_عزة : مكنبغييش نطيب بيه مطلوق
_زمن : ..
_عزة : غانصاوب لي باط
_زمن : نمشي نصلي العشا و نجي
صاوبات كلشي و تعشاو بجوج
ناضت قافزة عاود هاد الليلة.. نفس الحلم ناضت بالشويا و دخلتت للحمام
_عزة : ياربي شهادشي كيوقع ليا !
مشات للصالة كانت 2:15 بقات لزمن ساعتين و ينوض الخدمة مبغاتش تفيقو .. مشات جابت كوييط و تلوات فيها و نعسات تا كتحس براسها شي حد كيفيقها
_زمن : شكاتديري هنا؟
_عزة : كنت ناعسة
_زمن : و فراشنا؟
_عزة : درت نفس الكابوس
_زمن : و علاش مفيقتيتيش؟
_عزة : مبغيتش نفيقك و نتا خدام
_زمن : ..
_عزة : يلاه سير توجد راسك هانا نصاوب الفطور و نعيط ليك
ديكشي لي كان ..
و هاكة دازت السيمانة تا جا نهار الجمعة
_زمن : غانبقاو هاكة كل صباح ولا؟؟
اه حيت فالسيمانة كلها و هي كتنعس على الكنابي ..
_عزة : راك عارف وليت كنرتاح هنا والا كنبقى نحلم بدوك الكوابيس
_زمن : اذن غانولي نعس تا انا هنا
_عزة : ميحتاجش ا زمن
_زمن : لا هضرت معاك .. كحزي توحشت نعنقك و نعس
_عزة : هه
كحزات و خلات ليه بلاصة حداها
_عزة : مخدامش؟
_زمن : لا تا لعشية
14:30
حبسات تفكير فاش نغزاتها هند
_هند : من الصباح و انا نعيط عليك فين ساهية؟
_عزة : ها لا لا هانا
_هند : الكليانة بغاتك
مشات عند الكليانة و قادات معاها الشغال و رجعات عند هند
_هند : مالكي ا عزة هاد السيمانة كاملة و نتي ماشي هي هاديك
_عزة <تنهدات> : معرفتش السيمانة كلها و انا كندير شي كوابيس
_هند : بيزاغ.. كليتي على الفراش؟
_عزة : لا لا
_هند : يعني لا كانو الفتات يقدر
_عزة : لا مكاناكلوش فالبيت
_هند : صافي متنعسيش بلاما تقراي شي ادعية
بتاسمات ..
🌙 عِـــزة فـــي زَمن الانبهَـــار 🌙
✨His Regrets✨
بقلمــي : مريم الحمزاوي⚡️
|الجزء الثاني و الثمانين|
بتاسمات و رجعات شافت فيها باغة تسولها على شي حاجة.. و مع هند بحال ختها الكبيرة بغات تسولها ولا تسول مها
_عزة : ختي هند واخا نسولك؟
_هند : شنو كاين؟
_عزة : احم تبلوكيت
_هند : غا هضري
_عزة : دابا ختي انا و زمن.. مطرا بينا والو
_هند <تصدمات> : لااا؟؟!
_عزة : للاسف.. مقدرتش
_هند : و هو مراغمك على والو؟
_عزة : لا بلعكس واقيلة عندي اكثر راجل صابر .. عمرو مبزز عليا شي حاجة مخليني فراحتي تا وليت نحس انني عيقت
_هند : و راه عندك الزهر كاين بزاف د الرجال لي كيبززو على عيالاتهم و ممخلينهمش فراحتهم نتي راجلك على ما بان ليا محتارمك و داير ليك خاطرك و نتي مخصكش تزيدي فيه عاود بزاف
_عزة : ديكشي كيعيفنيي
_هند <ضحكات> : اهاه و الدراري؟
_عزة : نقدرو نربييو !
_هند : ا عزة الله يهديك.. هانتي شوفي ليوم خرجي بكري و سيري للدار وجدي شي عشا زوين و تقادي شويا حيدي الدرة و تهلاي فالحالة .. المهم واخا ميوقع والو غير الخطوة اللولة ولا بلاش
_عزة : لييوم!؟؟
_هند : اه و سربي راسك
مسات و خلاتها كتفكر
العشية كانت موجدة كلشي قبل ميجي .. الطبلة و قادات الماكلة .. صاوبات طبيلة مقادة بالطبيسلات مزوقين جاوها كادو فالعرس و حطات وريدات عاد شمعات زادو على المنظر جمال..
دورشات و ليسات شعرها .. عينيها دارت ليها خط ايلاينر و الماسكارا كتفاتهم .. لبسات كسوة قصيرة واخا معنكشاها واخا هاكك صابرة
بقات واقفة متشوف فديكشي لي صاوبات
_عزة : شهاد الكسوة ياربي غير لا تحنيت يبان كلشي ويليي نسييت الكلووس
مشات كتطير تديرو و فنفس الوقت كان داخل
_زمن : علاش الشراجم مشدودين؟؟
يلاه غايهز عينو يفهم تا كتبان قدامو و بدون سابق انذار طاح ليه التيليفون من يديه و فمو تحل مصدوم..
🌙 عِـــزة فـــي زَمن الانبهَـــار 🌙
✨His Regrets✨
بقلمــي : مريم الحمزاوي⚡️
|الجزء الثالث و الثمانين|
_زمن : عزة؟
قربات عندو
_زمن : محتافلين بشي حاجة ليوم؟
_عزة : لا
_زمن : ايوا؟
_عزة : تقدر تقول اعتذار
_زمن : علاش؟
_عزة : حيت السيمانة كاملة و انا كنعس فالصالون
_زمن : مممم جيتي زوينة
هبطات راسها بحشمة
_زمن : عاد شفت عند خالة كبيرة هنا.. بوحدي نقدر نشوفها دابا
كان كيهضر على واحد الخالة كانت عندها فالجيهة الفوقانية د صدرها
_عزة : يلاه ناكلو
مشا غسل يديه و كلسو ياكلو.. فجو زوين كيهضرو و يضحكو عاود ليها شنو وقع معاه فالخدمة و شنو دار.. هي نفس الشي بدات تعاود ليه على الطرائق لي كيوقعو ليهم مع الكليان.. تعشاو و تما نايضة تجمع تا كيشدها
_زمن : من بعد
_عزة : ولكن مكيعحبنييش نخلي هادشي هاكة
_زمن : غانصاوبوها من بعد
وقف و حط يديه على شعرها رجع ميش ورا ودنيها .. عزة عرفاتو فين باغي يوصل
_زمن : عمرني كان يحسابلي اتديريلي مفاجأة بحال هادي
_عزة : الطبلة؟
_زمن : الماكلة كناكلو كل نهار.. ليوم نتي زوينة بزاف
_عزة : ولكن هاد الكسوة فشكل .. كنحسها كلها معرية
_زمن : هههه عاد فهمت علاش الشراجم كلهم مشدودين
هبطات راسها بحشمة هو معياش يبقى يشوف فيها.. هزات فيه راسها
_عزة : لابد تبقى تشوف فيا هاك؟
_زمن : وليت نبغييك مرة خرا
بتاسمات و هو بدون سابق انذار.. تقدم عندها و شد وجها بين يديه و غطس معاها فقبلة حنينة كتعبر على حبهم فهاد اللحظة..
هزها بين يديه و تم غادي بيها لبيت.. حطها على الفراش و تحنى عندها مكمل فعمليتو البطيئة لي مخلياها ترتاعش بين يديه .. يلاه جا يحط يدو على كسوتها و معاهم بداو يدوزو قدامها الصور د دوك الرجال لي بغاو يتعداو عليها.. وحدة مور وحدة تا دفعات زمن و غوتات
_عزة : بعد منييي !!!

الصدمة هي لي جااكم فاالتلييي😍
4 🌙 عِـــزة فـــي زَمن الانبهَـــار 🌙
✨His Regrets✨
بقلمــي : مريم الحمزاوي⚡️
|الجزء الرابع و الثمانين|
_زمن : عزة..
_عزة : متيقسنيييش !
بدات تطلع و تنزل و هي كترعد و دوك الصور مبغاوش يبعدو منها..
_زمن <شدها بالجهد> : عزة هاداا انا
_عزة <شافت فيه بالدموع> : زمن انا..
_زمن : صافي سمحيلي
_عزة : شنوو هادشي درت انا .. انا راه.. والله
_زمن <باسها فراسهاا> : كانعتاذر مكنتيش مستاعدة كان خصني نسولك
باسها فراسها..
_زمن : سيري بدلي عليك انا غانمشي نجمع الطبلة
ناضت و هي مصدومة من هادشي غير دخلو للبيت و هي تقلب مفهماتش شنو وقع فلحظة جاوها الصور و هي ناسية كلشي .. معرفات باش تبلاات
_عزة : ياااربي تعاونيي نخرج من هادشي
ناضت لحمام بدلات عليها واخا مدارو والو
_عزة : فوقاش انبراا يا ربيي !
شافتو دخل ينعس
مشات حداه
_زمن : بغيتي تنعسي بوحدك ولا ..
_عزة <قاطعاتو> : لاا !!
و مشات نيشان تحشات فيه
سمعاتو كيوشوش شي حاجة و هي تشوف فيه
_زمن : كنقرا ليك دعاء باش تنعسي مزيان
_عزة : سمحلي..
_زمن : انا فرحان بهاد الليلة بعدا
كيحاول ما امكن يطمنها
لاغد ليه قررو يبداو يديرو التخمال .. عطاتو لاسبي للبيت هو يصاوبها
و هي كانت فالصالون كتقاد الخدادي و تنفض كلشي ..
تا سمعات غواتو كيعيط عليها بالجهد
_زمن : عزة !!!
_عزة : وييي؟؟
_زمن : اجييي لهنا
دخلات لبيت لقاتو موقف لاسبي توجهات عندو
_عزة : ياك لاباس؟
_زمن : شكايدير هادشي متحت الفراش !؟؟
_عزة : شنو هو؟
مد ليها شي حاجة كحلة
_زمن : شكايدير هاد الحجاب هنااا؟؟
صدمة !!!!
🌙 عِـــزة فـــي زَمن الانبهَـــار 🌙
✨His Regrets✨
بقلمــي : مريم الحمزاوي⚡️
|الجزء الخامس و الثمانين|
مد ليها شي حاجة كحلة
_زمن : شكايدير هاد الحجاب هنااا؟؟
صدمة !!!!
_زمن : عزة معااك كنهضر شهادشي !!!
_عزة : معرفتش معرفتش منيين جا ! بحالي بحالك يلاه كنشوفو
_زمن : شكون غايكونو دار هادشي ! و كيف دار تا دخل للبيت و حطو فوق الفراش!
عزة الاسئلة كيضورو فراسها الصدمة خلاتها تحبس التفكير
شويا جاها الفلاش فاش ياسمين كانت خارجة من البيت و فاش سولاتها قالت ليها كانت غير دايزة و بغات تدخل واخا هاكك سكتات مبغاتش تضلمها
_زمن : هادشي علاش كنتي مكتقدريش تبقاي فالبيت.. حيت ديك المرة فاش نعسنا فالكنابي كنتي مزيان
_عزة : شكون غايكون باغي لينا هادشي ياربيي !
زمن دغيا تحولو نظراتو لغضب
_زمن : نقدر نكون عرفت شكووون!
_عزة : شكون؟
_زمن : علي ! ميكون غا هو شكون منغيرو
خرج من البيت و تم غادي لباب كيلبس جاكيتو
_عزة <تبعاتو> : ا زمن تبت شوياا ! باش عرفتيها هو واش عندك شي دليل !؟
_زمن : شكوون منغيرووو ا عزة كيكرهني و يقدر يدير هاكة؟؟؟ نتي مثلا؟؟
_عزة : مقلتش هاكة ولكن خصنا نكونو متأكدين..
_زمن : و
_عزة <قربات عندو> : تهدن.. تهدن راه العصبية معندها متحل ليك
غير بهداوة حيدات ليه الجاكيت و هي كتشوف فعينيه
_زمن : علاش فاش كتقربي ليا كنتهدن؟
_عزة : فاش كنقرب ليك ولا فاش كنقيسك
_زمن : فكاع الحالات..
_عزة <رجعات جدية> : زمن متضلمش خوك غير هاكك تا انا عندي شخص فراسي
_زمن : شكون؟
_عزة : ياسميين !!
_زمن : ياسمين؟؟ بنت خالتك؟؟
_عزة : اه.. ديك النهار شفتها خارجة من بيتها و فاش سولتها معطاتنيش جواب.. قاتلي غير كانت دايزة و بغات تدخل تشوفو
_زمن : منضنش.. كنعرف عليها بنت ضريفة و مهدنة
_عزة <هزات حاجبها> : على منين كتعرفها؟
_زمن : خت صاحبي
_عزة : ممم
_زمن : يلاه نقلبو فالدار واش كاين شي حاجة خرا
🌙 عِـــزة فـــي زَمن الانبهَـــار 🌙
✨His Regrets✨
بقلمــي : مريم الحمزاوي⚡️
|الجزء السادس و الثمانين|
بداو يقلبو و الدنيا كاملة تقلبات ..
قلبو الكنابي و البلاكارات .. الحمام و كاع القنات ولكن ملقاو والو
_زمن : منضنش كاين فشي بلاصة خرا.. حيت نوغمالمو غا فالفراش لي كنتي مهياش
_عزة : اه.. صافي غير خرج انا غانعاود هاد الفراش
خرج و هي بدلات الغلاف د الفراش و الخدادي .. رشات عليهم شويا د الخل و خرجات لقاتو كيلبس صباطو
_عزة : فين غادي؟
_زمن : غاندي هاد العجب للفقيه نشوف شغاندير بيه
_عزة : اه عندك الحق انا غانعيط على البنات نخرجو و منها نعرف
_زمن : واخا
باسها فراسها و خرج.. اما هي فسيفطات ميساج لمروة و هبة و ياسمين باش يتلاقاو فشي ريسطو
وصلات العشية و مشات كيف بلانات مع البنات.. كلسو فالريسطو و طلبو و كلسو يهضرو علاما يجي السيرفور
_مروة : اصلا كنت باغة نشوفكم اليييوم
_هبة : توحشتيينا
_مروة : هيهيه غير هادي يوماين و انا بوحدي فالدار مليت
_عزة : علاش فين راجلك؟
_مروة : مسافر غايرجع غدا
_عزة : الخدمة؟
_مروة : اه
_ياسمين : كنقول ليكم سالييو من الهضرة على الزواج و الحب راه معاهم وحدا سيليباطير
_مروة : دابا تلاقاي تانتي مستقبالك متزربييش
_ياسمين : مبغيتش اصلا
_هبة : كاين شي واحد؟
_ياسمين : لا كنقول ليك راني سيليباطير
_هبة : يمكن ليك تكوني سليباطير مي كتبغي شي حد
_مروة : اييييي بنت خالتنااا كتبغييي
_ياسمين : كتخربقوو
_عزة : و متعرفييي يكون جاي تانتي
_ياسمين : ماشي من زهرك حنا
_عزة : مفهمتش
_ياسمين : تخطبتي من يحيى و من بعد شويا غير ساليتو رجعتي تخطبتي بواحد هاهو زهرك دابا دغيا دغيا عندك
_عزة : راني عارفة شنو عشت
_ياسمين : وي ميي بوون
_هبة: مغانكلسووش نهضرو على الماضي دابا حنا نسينا ديكشي و ياسمين راك مزالة صغيرةو مزالة تعيشي
_ياسمين : وي
_عزة : فراسكم لقيت حجاب عندي فالدار
_هبة&مروة : اويليييي
_عزة :..
_هبة : كيفاااش
_عزة : كان فالبيت و كنت كندير احلام خايبة
_هبة : و معرفتووش شكوون
_عزة وهي كتشوف فياسمين : معرفت عاد مشا زمن يعطيه لشي فقيه يشوف
_مروة : و فبيتكم من الفووق متهاونوش ا عزة راه الحجابات دمرو بزاف د العائلات
_عزة : الحمد لله موقع والو
جا سيرفور يحط الماكلة و هي تسد هبة نيفها
_هبة : الحمل و هاد الموضوع ديالك جابولي الردة
و ناضت للطواليط .. تبعاتها مروة تعاونها
بقات غير عزة كتشوف فياسمين..
🌙 عِـــزة فـــي زَمن الانبهَـــار 🌙
✨His Regrets✨
بقلمــي : مريم الحمزاوي⚡️
|الجزء السابع و الثمانين|
_عزة : مغاتهضريش؟
_ياسمين : لا
_عزة : الموضوع لي عاودت جاك عادي؟
_ياسمين : لا ولكن قلتي انه لقتييه تحت الفراش يعني صافي
عزة قلبات عينيها و دغيا بداو الدموع يتجمعو فعينيها فهمات انها هي مولات الفعلة
_عزة : كيدرتي عرفتي كان متحت الفراش؟
_ياسمين : ا.. ه.. نتي قلتيها قبيلة
_عزة : كيدرتي عرفتيييه متحت الفرااش ا ياسميين !
_ياسمين : <غمضات عينيها>
_عزة : علاااش ا ياسمييين علااش شنو درت لييك !!
_ياسمين : <زيرات على فكها>
_عزة : الشيطان عماااك و وليتي تديري السحوور
_ياسمين : الشيطاان هو نتي !!
_عزة : شنوو؟؟
_ياسمين : نتيي هي الشيطانة د بصح يحسابك راني معايقاش بييك ! مكاينش شي شيطانك قدك كتعرفي غا تخطفي لعباد الله الناس لي كيبغييو !
_عزة : شكاتخربقي وااش عارفة راسك شكاتقولي !!؟
_ياسمين : اه عارفة !
_عزة : علاااش؟؟؟
_ياسمين : انا لي عرفتو اللولة ! زمن كنبغيه من هادي عامين صاحب خويا و من شحال و انا حاطة عليه العيين فالتالي جيتي و ديتيه هاكك !
_عزة : واش حمقة على هادشي دايرة لياا السحوور فداري راه مزوج ا ياسمين مزوج !
_ياسمين : يحساابك راني معارفاش نتي حيت كلشي ولا داوي فييك باش بقيتي تلواي عليه باش تزوجك معندكش الوجه و باقا كتهضري معايا !
_عزة : نتي خصك تداواي ماشي عادي هادشي لي كتقولي.. هاداا هو الحب عندك و نتي عارفة ان زمن هو لي جا خطبني و انا مكنتش باغة نتزوج من لول ! كون بغاك كون خطبك هادي عامين كيكاتقوليي !
_ياسمين : نتييي لي بقيتي تقحبن***ي علييه تا ديتييه !!
_عزة <وسعات عينيهاا> : مريضة والله تا مريضة ! نتي كتبغييه نتي ! بالسحور كتبغيي بالادى؟؟
_ياسمين : مدرتلو والوو درت لييك نتي !
_عزة : بحال بحال ! لا درتي ليا شي حاجة فحالا درتي ليا عرفتيي علااش؟؟ حيييت زمن كيبغينييي !
_ياسمين : كنحلف ليك مغاتفرحيي بييه غاندييه و غانرجعو لياا زمن ديالي و انا لي كنستاحقوو !
_عزة : تفو عليك و على لي بحالك ! عمرني كنت نسحابك هاكة ! طلعتي وحدة رخيصة و مريضة !
_ياسمين <وقفات> : غيير متفرحييش بييه بزاف لا مديتووش ليك راه ماشي ياسمين هاديي !
و مشات فحالها..
عزة تصعقات صدماتها لاخر درجة..
جاو البنات لقاوها كالسة بوحدها
_هبة : فين ياسمين؟
_عزة : مشات
..
_عزة : هي لي دارت ليا الحجاب
_هبة : اااا !!
_مروة : عزة منيييتك !
_هبة : علاش؟؟
_عزة : الراجل لي كتبغي هو زمن

_هبة <شهقات> : اويليي وااش كتهضري بصح !
هزات راسها باه
حبسو الماكلة حيت مشات ليهم الشهية وواخا هاكك وعودها خلعوها
دخلات للدار .. و موراها بشويا دخل زمن
_عزة : شنو درتي؟
_زمن : عطيتو ليه و بقا يقرا ادعية لينا
بتاسمات
_زمن : و نتي؟
_عزة : ياسمين مولاتها
_زمن : لا..
_عزة : ..
_زمن : و علاش؟؟
_عزة : كتبغيك!
_زمن : اشنووو؟؟؟ منييتك؟؟
_عزة : للاسف
سكتات .. مكتخيلش حياتها بلا بيه ! و واخا هاكك مغتخليها تدير والو
_زمن : مغاتقدر تذير والو متخافييش
_عزة : عارفة
_زمن : اصلا ديجا عندي نتي فقلبي منقدرش نزيد شي حد خر
بتاسمات مور هضرتو.. و بلاما تسنا طارت باستو من حنكوو
🌙 عِـــزة فـــي زَمن الانبهَـــار 🌙
✨His Regrets✨
بقلمــي : مريم الحمزاوي⚡️
|الجزء الثامن و الثمانين|
_زمن : شبان ليك نمشيو عندهم هاد ليلة؟
_عزة : دار خالتي؟
_زمن : اه نيت نبينو ليها انه متقدر تدير والو
_عزة : خايفة من الغيرة ديالها
_زمن : متخافيش منعدها متدير و ماشي برهوشة لي غاتفارقنا
بصح عندو الحق.. وتا لا مشات و فارقاتهم الحقيقة غاتبان شي نهار بحال الحجاب
مشات وجدات راسها و عيطات على خالتها علماتها و مشاو عندهم ديك الليلة
_خالتها : احسن مدرتو ا بنتي ملي جيتو.. لاباس علييكم
_زمن : الحمد لله
_عزة : لاباس ا خالتي نتوما لي كيبقيتو
_خالتها : الشكر لله
_عمر <خو ياسمين وصاحب زمن> : جيتو مع بعضاتكم .. بقيت غير انا
_خالتها : بقيتي نتا و ختك
_ياسمين : لا معندي مندير بشي زواج
_خالتها : علاش كتقولي هاكة
_ياسمين : حيت هاكك
_عمر : انا بعدا باغي
_خالتها : ياك كنجيب ليك و مكيعجبوكش
_عمر : ماشي ستييل ديالي الواليدة !
_خالتها : تا هادشي فيه الستييل.. لاعسااك شوفو عزة تاهي مكانتش باغة و جاب ليها الله زمن..
_عمر : زمن كيستاحق وحدة فحال عزة و عزة فحال زمن
_خالتها : الله يخلييكم لبعضياتكم
_زمن <شد فيديها> : اميين .. اصلا هي لي عندي
ياسمين مبقاتش قادرة تصبر ناضت لكوزينة
_خالتها : ياسميين جيبي معاك الضيافة !
_عزة : هانا نوض نعاونها
ناضت تبعاتها لكوزينة
_ياسمين : درتيها بلعانييي ياااك!! نتييي اكبر شيطانة شفت فحيااتيي
_عزة : نتي لي تابعة راجل مزوج و مباغييكش من لفوق شكاتسنااي نساي عليك هادشي خوي منو راسك
_ياسمين : والله مغانستسلمش غانخلييه هو يطلب منك الطلاق !
_عزة : كتلعبي بالعافية ا ياسمين !
_ياسمين : فعاود متهضري معايا شوفي تيليفونك
جبدات تيليفونها ديك الساع و هي تلقا ميساج من نيم ممقيدش عندها
… : توحشت عويناتك الخووضر مبقيتش قادر نصبر فوقاش تولي ديالييي !

رايكم فهاد خيتي انا بعدا بدات تعصبني
🌙 عِـــزة فـــي زَمن الانبهَـــار 🌙
✨His Regrets✨
بقلمــي : مريم الحمزاوي⚡️
|الجزء التاسع و الثمانين|
حطو اتاي و كلسو..
عزة عقلها كان كامل مع الميساج.. كيفاش كيقدرو يبقاو تابعيين وحدين مزوجين معياوش صافي ملي تزوجو يبعدو منهم و يقيليلوهم
_ياسمين : كيجاكم الكاطو لي قادييت؟
_عمر : زوين غا مسوس شويا
_ياسمين : زيد ليه الملحة.. و نتا ا زمن؟
_خالتها : خويا زمن ا ياسمين !
_ياسمين : وي المهم
_زمن : مبغيتش غير شكرا
_ياسمين : غير شويا
_زمن : لا والله مقديتش
_ياسمين : عفااك غا خود
_خالتها : صافي ا ياسمين مبغاش اصلا باينة راه فالريجيم
_زمن : لا .. عزة مهلية فيا بزاف !
شافت فياسمين لقالتها شويا و غاتطرطق
تفكرات الميساج و لكن كيفاش عرفات بيه ياسمين.. زعما يكونو متافقين بجوج
_خالتها : مالك ا بنتي وليتي صفرة؟
_عزة : لا والو
_خالتها : شوف تشوف
_عزة : لا ا خالتي غير راسي و صاف
_خالتها <بشوياا> : متكونيش حاملة؟
ياسمين تكفح ليها اتاي ديك الساع
_خالتها : الله معاك !!
_ياسمين : زلق..
ناضت كتجمع الدنيا و هي كتغزل
جا وقت يمشيو.. ناضو تاسالمو.. خرجو و قلعو للدار.. الطريق كاملة و هي ساكتة و كتفكر كيفاش تقولو..
وصلو للدار
صلات ودخلات لناموسية مزال كتفكر..
عزة ماشي من النوع لي كتضور الصفحة و تبدل الموضوع كتبقى تفكر فيه تفكر فييه بزاف تا تلقى ليه حل
حسات بيه دخل فالفراش.. و هاد المرة معنقهاش جا قدامها و هز دقنها بيدو
_زمن : عاودي
_عزة : شنو؟
_زمن : مالك؟
_عزة : ..
_زمن : شنو عندك؟ منين مشيتي لكوزينة و نتي هاكة.. قالت ليك شي حاجة؟
_عزة : كتحضيني؟
_زمن : اصلا عيني كيشوفوك غا نتي بلاما تبدلي الموضوع.. مالك
هبطات راسها.. عاود طلعو
_عزة : باغة تفارقنا ا زمن
_زمن : مغاتقدرش..
_عزة : ولات تخلعني ا زمن .. بنادم لي كيدير السحور تسنى منو كلشي
_زمن : خايفة؟
_عزة : تفارقنا اه
_زمن : عزة حنا معانا الله مغاتقدر تدير والو.. تبغي نقولها لخوها
_عزة : اكييد اه!
_زمن: كنت غانقولها ليه مي بغيت نتشاور معاك قبل
_عزة : اه اه قولها هو غايعرف يقولها لوليديهم.. ولكن واش يتيقك؟
_زمن : عارفني مغانكدبش فهادشي
_عزة : على الله
تنفسات شطويا
_زمن : ولكن مزالة شي حاجة.. قولي كلشي كان يحسابلي اتعاودي فالطنوبيل ولكن والو
_عزة : واعدني متعصبش
_زمن : اوكي
_عزة : راه بصاح
_زمن: قولي قبل منعصب د بصح
_عزة : وصلني ميساج د شي نيم ممقيدش عندي
_زمن : وري !
وراتو لميساج
_زمن : ديالي؟؟
عزة : غايكون داك يحيى
_زمن : و شكون منغيرو <شاف فيها> هادا مغاتهني تانعطيه علاش يضور
_عزة : معندنا لاش نضيعو ليلتنا على هاداك خينا .. معندو قيمة
_زمن : فين كيسكن؟؟
_عزة : زمن غيير بلاش ! غاتمشي عندو دابا الحداش د ليل !!!
_زمن : لا مكلاهاش فعضامو مغايتهناش هاد الكلب !
يلاه جا ينوض و هي تشدو..
🌙 عِـــزة فـــي زَمن الانبهَـــار 🌙
✨His Regrets✨
بقلمــي : مريم الحمزاوي⚡️
|الجزء التسعون|
_عزة : راه باغي غير يعصبك
_زمن : هاحنا غانشوفو معندوش الحق يهضر معااك هاكة
ناض و مشا يلبس صباطو يخرج تا جات قدامو و اول ريفليكس جا ليها و هو شدو من وجو ولصقات شفايفها مع شفايفو
بقات مدة هاكك عاد زالت
_عزة : داك المرة ضربتيه و واش كر فيه؟ لا.. اذن علاش غاتحرق معاه راسك.. خليه يدير لي بغا و حنا مغانديوهاش فيه تايعى و يتهد و يفهم انه حنا ملينا فراق.. عفاك ا زمن عفاك
_زمن <بهمس> : عندك السيطرة عليا..
_عزة : مراتك انا.. مم ولا؟
_زمن : و دياليي بوحدي !
عنقها بالجهد .. ضامها لصدرو.. عاودات طلعات راسها فيه
_زمن : عاوديها
_عزة : شنو هي؟
_زمن : هاديك لي درتيها قبيلة
_عزة : ديرها نتا
_زمن : لا.. دابا خصنا تانتعصب عاد تديريها
_عزة : ولكن
_زمن : غانتعصب
تنفسات عرفاتو غايدير غا راسو.. لذالك قربات عندو ولات دارت نفس الحركة مرة خرا و هاد الموك طولات شويا
_زمن : يلاه نمشيو لفراش.. جاك البرد واقيلة كترعدي
عرفاتو كيطنز عليها حيت هاد الرعشة كتجيها غا فاش كتكون معاه..
مشاو لفراش شافتو هز تيليفونها دار بيه شي حاجة و رجع حطو
_عزة : شنو درتي؟
_زمن : سيفطت ليه ميساج و بلوكيتو غدا غاتبدلي النمرة !
_عزة : واخا نبدلها ديك ياسمين اتعطيها ليه !
_زمن : علاش
_عزة : راها متافقة هي وياه <عاودات ليه بالخف>
_زمن : هادشي لي بقا ناقص !
_عزة : صافي نتا اتهضر غدا مع عمر
تنهدو.. شويا و هو يقاطعها زمن
_زمن : نسيت مقلت ليك
_عزة : شنو؟
_زمن : عقلتي فاش قلت ليك.. غانمشيو لماليزيا نهار نوليو معارفين كتر
_عزة : اه
_زمن : غانمشيو من دابا 5 يام راني قطعت لي بييي
_عزة : حلللللفففف !!!
🌙 عِـــزة فـــي زَمن الانبهَـــار 🌙
✨His Regrets✨
بقلمــي : مريم الحمزاوي⚡️
|الجزء الحادي و التسعين|
_زمن : عقلتي فاش قلت ليك.. غانمشيو لماليزيا نهار نوليو معارفين كتر
_عزة : اه
_زمن : غانمشيو من دابا 5 يام راني قطعت لي بييي
_عزة : حلللللفففف !!!
قفزات
_عزة : هي دابا انا غانسافر انا وياااك يااك !؟ بجووج غانمشيو لماليزيا
هز ليها راسو باه.. طارت عليه بتعنيقة حارة.. اكثر بلد كتحلم تمشيلو و كتحلم تمشي ليه هي و راجلها..
من بعد الفطور ناضو باش يمشيو للجامع حيت كان الحد لي هضرو مع زمن عليه يمشيو يحضرو لحصة مع الدراري
مشات هي للاصال د العيالات و هو الرجال
_عزة : ختيي مريم لابااس علييك
_مريم : الحمد لله و نتي ا حبيبة؟
_عزة : لاباس شكراا
_مريم : كنشكرك بزاف حيت بغيتي تجي والله اتعاونيني بزاف ديك السيمانة كاع مقديت على كلشي
_عزة : بلعكس فرحت بزااااف
_مريم : شكراا يلاه نخليك مع هادوك لبنيتات لي تما
_عزة : واخا
مشات عند دوك البنيتات لي كانو كالسين .. بين 6 و 9 سنين بدراتهم زوينات و النور نازل عليهم
_بنيتة : نتي هي لي اتعلمينا ليوم؟
_عزة : ااه
_بنيتة : شنو سميتك؟
_عزة : عزة
_بنيتة : سميتتك زويينة
_عزة : حتا نتي زوينة.. شنو سميتك نتي؟
_بنيتة : عبير.. و هاديك ثريا و هادييك رقية و حنان و دنيا
_عزة : متشرفيين .. تبارك الله عليكم .. ايوا شنو بان ليكم نبداو؟
بدات كتعاونهم بالنوبة و كتعردهم السور لي حفضو .. وحدة مور وحدة تا وصلات لواحد البنيتة لي سميتها رقية
_عزة : شنو حفضتيي ا حبيبة؟
_رقية : الكافرون
_عزة : يلاه عرضيها علياا
_رقية : بسم الله الرحمن الرحيم قُلْ يَا أَيُّهَا الْكَافِرُونَ لَا أَعْبُدُ مَا تَعْبُدُونَ وَلَا أَنْتُمْ عَابِدُونَ مَا أَعْبُدُوَلَا أَنَا عَابِدٌ مَا عَبَدْتُمْ وَلَا أَنْتُمْ عَابِدُونَ مَا أَعْبُدُ لَكُمْ دِينُكُمْ وَلِيَ دِينِ
_عزة : ما شاء الله علييك برافو
_رقية : واش بصاح؟
_عزة : اااه يخليييك ليلي.. مشاء الله علييك
_رقية : ولكن انا بغيت نتعلم نصلي
_عزة : تقدري تعلمي
_رقية : مكنعرفش.. ولكن بغيت ا ختي عزة نتعلم.. ولكن الله معايقبلهاش دابا مني و انا مكنعرفش
هبطات راسها غضبانة
_عزة : علاش؟؟ تا حد مكتزاد معلم و تانتي تقدري تعلمي غير خصك نتي تكوني باغة و ربي غايعاونك ولا زدتي عندو بخطوة غازيد عندك ببزااف
_رقية : وااش بصاح؟ واخا منديرهاش مزيان من لول؟
_عزة : واخا متديريها مزيان من لول
رقية <فرحات> : صاااف شكرااا بزاف ا ختيي انا غانتعلم سورة الفاتحة و غانتعلم نصليي !
و مشات تكلس قدام صحاباتها..
عزة بتاسمات و هي كتشوف فيها..
شويا ناضت و مشات حدا مريم تكلس تهضر هي وياها.. على فكرة مريم هي المكلفة بالبنينات فالجامع..
🌙 عِـــزة فـــي زَمن الانبهَـــار 🌙
✨His Regrets✨
بقلمــي : مريم الحمزاوي⚡️
|الجزء الثاني و التسعين|
_عزة : ختي مريم
_مريم : شكرا بزاف ا عزة عاونتيني ليوم .. مكنتش كنقدر نسالي قبل الاستراحة و البنات كانو كيعياو
_عزة : بلعكس فرحت بزااف
_مريم : مكنتش باغة نصدعك و نتي عاد مزوجة
_عزة : شهر هادا و زايدون بلعكس فرحنا بزاف انا و زمن بالمجية
_مريم : مبرووك عليكم.. عرفتي فاش سمعت زمن تزوج بييك مع هو ولد جيرانا فرحت بزاف كتستهالي واحد فحالو و هو نفس الشي
_عزة : ربي يخليك
بقات ساكتة
_عزة : ختي مريم واخا تقراي عليا؟
_مريم : على العين؟
_عزة : اه
بدات تقرا عليها ايات قرآنية و عزة بدات تحس بالطمأنينة و الهدانة عندها كيعجبها فاش كيقرا عليها شي حد..
دابا لي كتمنى هو يبعدو منها يحيى و ياسمين و غاتزيد تكون مزيان..
سالاو و صلاو قبل الخروج عاد تمو راجعين للدار.. زمن كان هضر مع عمر و هاد الاخير قالو انه غايتكلف
كانو نهار الخميس نهار قبل السفر
كانت فالبوتيك كالسة مع هند كيهضرو
_هند : صوري لينا كلشي عنداكي
_عزة : متخافيش غانجي نذير البووم
_هند : صاف هاكك بغينا نشوفو ماليزيا كيف دايرة !
_عزة : ههه !
_هند : ايوا مالكي شكون فحالك مسافرة جوج مرات فشهر ولكن بيني و بينك غا تمتعي محدك معندك ولاد صغار
_عزة : هه ديكشي
_هند : ايوا و فوقاش اتمشيو
_عزة : غدا عندنا الفول مع 20h ولكن راه جامعين كلشي من هنا غانمشيو للمطار
_هند : غايجي موراك؟
_عزة : اه حسن
تقاطعات فاش شافو واحد الكليانة داخلة
🌙 عِـــزة فـــي زَمن الانبهَـــار 🌙
✨His Regrets✨
بقلمــي : مريم الحمزاوي⚡️
|الجزء الثالث و التسعين|
مشات عندها عزة و كانت غير كتشوف فيها بطريقة غريبة
_عزة : فاش نقدر نعاونك ا مدام؟
_.. : بغيت هادي طاي 40
بقات تقلب فالتالي جبداتها ليها
_عزة : هاهي
مداتها ليها و المرة كانت غاكتشوف فيها
_عزة : شي حاجة خرا؟
_.. : ..
_عزة : مدام؟
_.. : لا غاناخد غا هادي
خداتها من عندها و دازو للاكيص
_.. : سميتك عزة؟
_عزة : اه علاش؟
_.. : مكتوبة فالبادج ديالك.. و خاتمك.. مزوجة؟
_عزة : اه
هزات راسها باه
_عزة <مدات ليها الصاك باستغرات> : مرحبا .. رجعي عندنا
_.. : اه
و خرجات
_عزة : واش السيدة فشكل ولا جابلي الله؟
_هند : فشكل و بيزاغ كتشوف فيك فشكل.. و عاد الخاتم مالها مكتدخلش سوق راسها ياء كنكره الناس هاكة
_عزة : خليها
_هند : اه فاش كنا كنهضرو.. ماليزيا..
و كملو هضرتهم
فالليل عرضو عليهم عائلة زمن يمشيو عندهم يتعشاو و يودعوهم
غير دخلو لقاو تا علي
_علي : مرحبا بمرات خويا.. مدام عزة
_عزة <حنات راسها> : شكرااا اخويا
كلسو فالطبلة
_زمن : علاش مجاتش ليلى و البنات؟
_علي : الصغيرة مريضة و بقات معاها
_زمن : و نتا؟
_علي : مالي؟
_زمن : كون بقيتي معاهم
_علي : لا داعي
سكتو باش ميزيدوش معاه و ينوض معوق ليهم الجو
_فريدة : كولو ا ولدي راه ديك البلاد تقدرو متلقاو متاكلو
_زمن : ههه الله يهديك الواليدة راحنا كناكلو
_علي : متخافيش عليه غير عزة لي مكيوكلهاش بزاف
_زمن : راني عارف مراتي واش واكلة و لا لا !
_علي : ديكشي لي بغينا راها مراتك ماشي مراتي
🌙 عِـــزة فـــي زَمن الانبهَـــار 🌙
✨His Regrets✨
بقلمــي : مريم الحمزاوي⚡️
|الجزء الرابع و التسعين|
بقاو غا كيشوفو فيه ملقاو ليه جهد
مشات مع خولة جمعو الطبلة و هضرو شويا عاد حطو اتاي و الدواز
_فريدة : شحال د الساعات د الطريق؟
_زمن : 16 لساعة
_فريدة : مغادينيش النعاس ولكن هانتوما غير توصلو علمونا صاف ولدي؟
_زمن : ان شاء الله
_علي : راهم ماشي براهش راه كبار
_رمزي : علي..
_علي : ولا اه نسيت غايبقاو مخلوعين على ولدهم الحبيب
_فريدة : كلكم ولادي ا علي !
_علي : اه باينة
_زمن : خويا عفاك
_علي : علي مديرهش هاك علي دير هاك علي متقولش علي قول .. عييت انا عيييت منكم و من تسلطكم
_زمن : اذن نووض تانتا خرج مع عائلتك منهار تزوجتي شحال من مرة سافرتي معاهم !؟
_خولة : 0
_علي : دخلي سوق راسك نتيي !!
_زمن : باركة مترجع اللومة لواليديك و فيق شويا راه زدتي فيه هوما ممبزيين علييك والو كلشي ختاريتيه نتا
_علي : منييتك؟! زوجوني بليلى بسييف
_زمن : كااانت حاملة ببنتك ا بنااادم !
_رمزي : باركة متجبدوو الضواسا القدام !
بقاو ساكتين و تاحد متدخل من بعد تانطقات فريدة
_فريدة : عندك مرا و جوج بنات شبقيتي بغيتي كتر !!؟؟ باركة من الحماق !
_علي : مرا جديدة
🌙 عِـــزة فـــي زَمن الانبهَـــار 🌙
✨His Regrets✨
بقلمــي : مريم الحمزاوي⚡️
|الجزء الخامس و التسعين|
_فريدة : عندك مرا و جوج بنات شبقيتي بغيتي كتر !!؟؟ باركة من الحماق !
_علي : مرا جديدة
_فريدة : كيفاااااش؟؟؟
عينيها بقاو غير محلولين كتشوف مقادراش تيق شكايقول و شكايخربق هادا عاود.. فعلا متوقعاتش جوابو هاكدا
_علي : كنهضر بصاح طلعات ليا فراسي !
_زمن : خويا واش حماقيتي ولا شنو ! البنت دايرة كلشي على قبلك مكتشوفش؟؟
_علي : ماشي سوقك بغيت نبدل.. و اصلا الشرع عطاني 4 تاحد ميتدخل فيا !!
_رمزي : علي سكت قبل مغانتفاااهم معاك على هاد الهضرة العوجة !
_علي : علاااش معنديييش الحق !! نديير لي بغيت مسوق حد فياا كنقولها ليكم و من الفوق انا غا نقدت شرفها و تزوجت بيها راه ديجا بزاف عليها!
_رمزي <هز يديه> : علي !!!
_علي : علااش علاااش غييير اناا !!؟؟ زمن عندوو الحق فالمرا التانييية و انا لا !!؟
_عزة : كيييييفاااااااااااش؟؟؟
🌙 عِـــزة فـــي زَمن الانبهَـــار 🌙
✨His Regrets✨
بقلمــي : مريم الحمزاوي⚡️
|الجزء السادس و التسعين|
_رمزي <هز يديه> : علي !!!
_علي : علااش علاااش غييير اناا !!؟؟ زمن عندوو الحق فالمرا التانييية و انا لا !!؟
_عزة : كيييييفاااااااااااش؟؟؟
_علي : علاش مقايلهااش لييك؟؟ ههه دوماج زمن كان مزوج نتي الثانية ديالو
و بلاميحس زمن جمع معاه ببونية تا دار
_رمزي : علييي زمن !!
_زمن : دمرتيي كلشييي ا خوياا
خولة كانت كتحاول تهضر مع عزة ولكن والو مكاتجاوبش و مرفوعة.. الخبر جاها فحال الصدمة
_خولة : حرام عليك ا خويا !
_رمزي : ملقتي والو لعزة ا زمن؟
زمن عاد ضار شاف فيها بعز عصبيتو.. جا يمشي عندها
_زمن : عزة…
_عزة : ..
_رمزي : من الاحسن تمشيو للدار ا زمن و تفاهمو
جرها و هي محاساش.. مزال ممستوعبة.. من بعد تقريبا شهرين د الزواج غاتعرف انها المرا التانية
وصلو للدار من بعد طريق كلها دموع كتمسحهم فاش كيزلقو و هو كان كيشوف فيها و يتحسر..
غير دخلات للدار مخلاتوش يهضر و دخلات لحمام كتبكي..
كتبكي على الزهر لي عندها و شكون كان يقول ليها شي نهار غاتبكي بسباب زمن لي من يوم يومو معيشها فالفرحات.. تنهدات وسط تنخصيصها و هضرات
_عزة : كلشي.. كلشي عشتو كان كذوب؟ ياك ا زمن ياك..
ناضت و هي كتقول انها غاتمسع ليه غير هو ماشي دابا حيت مقادراتش
غير خرجات و جا يهضر و هي تحبسو
_عزة : مبغيتش نهضر..
_زمن : و غانبقاو هاكة؟
_عزة : مقادراش حتارمني شويا
و مشات تكات و نعسات عاطياه بالظهر
فاقت فالصباح و جدات ليه الفطور حيت كان خدام و رجعات نعسات بلاما تشوف فيه..
وصل وقت الخدمة مشات و عزمات تدوز نهارها
جا وقت دخول هند كانت مشغولة مع واحد الكليانة
_هند : صبااح الخييير الزيين
_عزة : صباح الخييير.. جاتك 120 درهم ا مدام
خدات الفلوس من عند المرا و مدات ليها صيكانها و مشات..
_هند : اليوم الجمعة
كانت نسات كاع انهم مسافرين
_عزة : ممم
_هند : كاتبانيلي مفرحاناش
_عزة : لا ماشي هاكك غي مناقشين شويا
_هند : عادي غير مطولوش.. و متضيعوش سفركم
_عزة : اه اه
يلاه جات تهضر و هي تدخل الكليانة د البارح..
🌙 عِـــزة فـــي زَمن الانبهَـــار 🌙
✨His Regrets✨
بقلمــي : مريم الحمزاوي⚡️
|الجزء السابع و التسعين|
_عزة : بونجووغ.. كاين شي مشكل مع لاغتيكل ا مدام؟
_.. : لا غير بغيت وحداخرين
_عزة : واخا لا حتاجيتيني هانا
مشات خلاتها تضور على خاطرها
_هند : شحال غاتمشيو؟
_عزة : 2 سيمانات
_هند : هي غانشد البوتيك واحد ثلثيام على قبل شي شغيل
_عزة : سمحيلي غانعدبك
_هند : بلعكس سيري ترتاحي
الكليانة كانت غير كتشوف فيها .. تا مشات عندها عزة فاش شافتها سالات
_عزة : ندوزهم ليك؟
_.. : اه
دازو للاكيس
_.. : غاتسافري؟
_عزة : اه
_.. : بوحدك؟
_عزة <باستغراب و صدمة> : لا مع راجلي
المرا زيرات على يديها و خرجات
_عزة : اويلي و الحوايج؟
مجاوبتهاش
_هند : اصافي متديهاش فيها هادي راه حمقة فمخها هبيلة
_عزة : معرفت مالها تاهادي عاود
كملات العشية عادي تا بان ليها زمن داخل مشات عندو دغيا
_عزة : شنو جيتي تدير؟
_زمن : ياكما نسيتي عندنا الفول فليل؟
_عزة : اه ولكن كنت نجي بوحدي
_زمن <مداهاش فيها و شاف فهند> : عفاك واش تقدر تخرج 10 دقايق قبل ؟
_هند : اه مرحبا
طبطبات عليها و عنقاتها كتودعها عاد خرجات.. ركبو فالطنوبيل
_عزة : هزيتي الشوانط؟
_زمن : اه
_عزة : صاك ديالي؟
_زمن : اه
_عزة : باسبوراتنا؟
_زمن : اه كنتي باقة غا نتي
سكت و سكتاات تاهي عاد دورت وجها و جبدات التيلي لقات ميساج من عند خولة
<عزة لبارح ملقيتش كيفاش نودعك تهلاي فراسك و رحلة سعيدة.. عفاك متخاصميش على خويا بزاف راه من داك الزواج مجاه غا الكواريث و اول مرة كنشوفو فرحان لهاد الدرجة.. معاك نتي ! تصالحو دغيا و علي غير ميديهاش فيه غير غيرة و حسد لي فيه هادك>
ديكشي علاش نهار التعارف كان لمح ليها..
🌙 عِـــزة فـــي زَمن الانبهَـــار 🌙
✨His Regrets✨
بقلمــي : مريم الحمزاوي⚡️
|الجزء الثامن و التسعين|
#فلاشباك
_عزة : زمن..
_زمن <قاطعها> : عزة نهار لي عتقتك مكنتش مزيان.. كنت تالف دعيت الله بزاف ديك النهار .. و ساعات من بعد تلاقيتك
محبساتش راسها تهز عينيها فيه و تركز نظرها هاد المرة بلاما تحبس
_عزة : علاش كنتي تالف؟
_زمن : متقوليش مع راسك انك الوحيدة لي عندك المشاكيل فحياتك
و مشا بحالاتو بلاما يزيد يهضر ولا يعطيها جواب اخر..
_زمن : متقوليش مع راسك انك الوحيدة لي عندك المشاكيل فحياتك
و مشا بحالاتو بلاما يزيد يهضر ولا يعطيها جواب اخر..
#نهاية_الفلاشباك
_زمن : واش اتبقاي قالبة وجهك هاكة
دورات وجها.. مهضراتش
_زمن : معاك كنهضر ا عزة لا كنتي مغاتسمعييش ندير دومي تور
_عزة : شوف راه مكاينش لاش تعصب عليا دابا حيت مبانش ليا الطنوبيل هي احسن بلاصة نهضرو فيها
_زمن : بغيت غير نعاود ليك شنو كاين
_عزة : اذن تانوصلو
سكتو حيت مباغتش تهضر و هوما على الطريق لا يديرو شي حادث
وصلو للمطار طلعو فالطيارة و عطاتها غير للنعاس تا فيقها انهم وصلو..
هبطو فكوالامبور العاصمة .. و شدو طاكسي للاوطيل Pavillon Hotel .. معروف و كبييير .. غير دخلات للغرفة بدات تشوف و تامل و تمشات جيهة البالكو و مع هي كتخاف من الارتفاعات بقات وافقة فالحرف حيت كانو فليطاج 20
جا موراها من لور و عنقها
غمضات عينيها و هي كتحسس راسها بين يديه.. حضنو لي غابت عليه نهار و توحشاتو
_زمن : خفتي؟
_عزة <هزات راسها باه>
_زمن : متبقايش تقربي ليه بلا بيا
بقات ساكتة تانطقات و لكن دغيا جاوها كلمات علي و هي تخرب الجو
_عزة : تاهي كنتي كتشدها و تعنقها هاكة ياك؟
🌙 عِـــزة فـــي زَمن الانبهَـــار 🌙
✨His Regrets✨
بقلمــي : مريم الحمزاوي⚡️
|الجزء التاسع و التسعين|
_زمن : لا
_عزة : …
_زمن : براكي متخلي افلام غا بوحدك.. راه
_عزة : اذن عااودلي!! قولي هضر ! عرفت من خوك انك مزوج و انا مرتك الثانية !كيفاش تبغي نتقبلها؟؟ هاا بغيتيني نفرح و نقولك اه مزيان ماشي مشكيل و نقول واه! مزال مزوج بيهاا؟؟ علاش تزوجتيي بيياا .. مقدرتييش تولد معاهاا ديكشي علاش
_زمن <غوت> : حبسييي !!! راك غير كتخربقي ا عزة
دفعاتو و دخلات لبيت رجع تبعها بدات تحس بالدموع غاطيحو ليها
_عزة : علاش كذبتي عليها؟
_زمن : اينا كذوب؟
_عزة : قلتي ليا انني اول مرة قستي و بغيتي و كنت قريب ليها .. علاش كذبتييي عليااا؟؟؟
_زمن : راااه عمرني كدبت !!
كتحاول تمالك اعصابها ولكن دموعها لا.. كانو كيطيحو شلاال من عينيها
_عزة : تقت بيك انا..
_زمن : عزة سمعينيي !
قرب ليها باش تنعادم المسافة بيناتهم
_زمن : كنت باغي نقولك هادشي قبل مي ميقدرتش.. كاع ديكشي لي عشنا و لي قلت ليك تا لدابا كان حقيقة !
_عزة : منييين حقيقة منيين؟؟ كنتي مزوج كانت عندك مرا قبل منيي براكة من الكدووب !
_زمن <غوت> : رااااكي المرا الوحييدة لي دخلت معاهااا لهاد الفراااش !!
يمكن يكون معصب مع تاهي معصبة بحالو
_زمن : نتي بوحدك لي نعست معاك ولي كنت معاك ا عزة تا وحدة قبلك مكانت
_عزة : مزال كت..
_زمن <قاطعها> : نتي هي المرا اللولة ! نتي لي كتحمقيني! نتي و نتي بوحدك!!
_عزة : ولكن.. و لوخرا؟
_زمن : مدرت معاها والو
_عزة : زمن مبقيت فهمت والو علاش تزوجتي بيها اذن و لا كيفاش؟
_زمن : كان زواج عادي من بعد 3 شهور د التعارف و واليدينا مبغاوش يتسناو و نتي عارفة كنسمع لواليديا.. ولكن تطلقنا ف3 شهور..
_عزة <وهي كتمسح دموعها> : و علاش؟
_زمن : بسباب ليلة الدخلة.. حيت هي
🌙 عِـــزة فـــي زَمن الانبهَـــار 🌙
✨His Regrets✨
بقلمــي : مريم الحمزاوي⚡️
|الجزء المئة (جزء خاص)|
– حكم الزواج الثاني :
الإسلام يبيح للرجل أن يتزوج بأكثر من واحدة، ولكن
إباحته مشروطة بالعدل بين الزوجات، وبالقدرة المالية
والجسدية، وألا تكون الثانية على حساب الأولى فى
النفقة والسكنى وغير ذلك من حقوق الزوجة على زوجها،
يقول تعالى
“وَإِنْ خِفْتُمْ أَلَّا تُقْسِطُوا فِى الْيَتَامَى فَانْكِحُوا مَا طَابَ لَكُمْ مِنَ النِّسَاءِ مَثْنَى وَثُلَاثَ وَرُبَاعَ فَإِنْ خِفْتُمْ أَلَّا تَعْدِلُوا فَوَاحِدَةً”.
لم يجعل الإسلام علم الزوجة الأولى شرطًا من شروط
صحة الزواج بالثانية، فإذا ما تم الزواج بالثانية يكون
صحيحًا، وتترتب عليه كافة الآثار الشرعية للزواج.
أما من الناحية القانونية: فقد نصت المادة 11 مكرر( مضافة) إلى القانون 25 لسنة 1929 الخاص ببعض أحكام الأحوال الشخصية: على الزوج أن يُقر فى وثيقة الزواج بحالته الاجتماعية، فإذا كان متزوجًا فعليه أن يُبين فى الإقرار اسم الزوجة أو الزوجات اللاتى فى عصمته ومحال إقامتهن، وعلى الموثِّق إخطارهن بالزواج الجديد بكتاب محل مقرون بعلم الوصول.
ويعطى القانون الحق للزوجة التى تزوج عليها زوجها أن تطلب الطلاق منه إذا لحقها ضرر، ففى نفس المادة السابقة: ويجوز للزوجة التى تزوج عليها زوجها أن تطلب الطلاق منه إذا لحقها ضرر مادى أو معنوى يتعذر معه دوام العشرة بين أمثالها ولو لم تكن قد اشترط عليه فى العقد ألا يتزوج عليها، فإذا عجز القاضى عن الإصلاح بينهما طلقها عليه طلقة بائنة.
ويسقط حق الزوجة فى طلب التطليق لهذا السبب بمضى سنة من تاريخ علمها بالزواج بأخرى إلا إذا كانت قد رضيت بذلك صراحة أو ضمنا، ويتجدد حقها فى طلب التطليق كلما تزوج عليها بأخرى، وإذا كانت الزوجة الجديدة لم تعلم أنه متزوج بسواها ثم ظهر أنه متزوج فلها أن تطلب الطلاق كذلك.وما ذهب إليه القانون يتوافق مع مقاصد الشريعة الإسلامية التى تدعو إلى حفظ الحقوق وضمانها، والبعد عن الضرر والإضرار.
#معلومة_قد_تجدي_بنفع_يوما_ما
#يتبع…

Leave a comment