Skip links

قصة : عفراء الزعيم ج3

 8,606 عدد مشاهداات

♟ عفراء الزعيم ♟
🕯️ الفصل الاول : اشتباك خيوط
🎗️ بقلم : اميمة اوما
ان تبحر بلا مركب ، معناه ان تختار النوت واقفا كالأشجار ، لأنه في قضايا البحر والحب لا حياد
⏳ البارت 51
عفراء بقات مبتاسمة من موراه … كلامو قنعها وكيف قال .. من نهار عرفاتو فعلا عمرها لاحظاتو ظالم ..بالعكس كايحماق على عائلتو .. عندو ليهم خوف كبير … وكون كان كيف كايقول باها يعني قاصح مافقلبو رحمة قتال ولد قتال ومكيهمو حد . واش كان غادي يهتم بيها كون كان هكا ..واش كان ايهتم لخيرها نهار لول ويولي يرجع يعاونها ملي ساق خبار لهجوم … واخة كلشي خطة من باها ولكن كون فعلا كان شخص خايب مكانش يهتم ولا يرجع ولا يدخلها وسط عائلتو … مكانش يخسر من وقتو ويجي يشرح ليها دبا … بكترة محارت هبطات دمعة من عينيها حارة .. شدات فراسها لي ولات كل نهار نفس تفكير وصراع كتعاني منو … سمعات صوت ميساج هزاتو وقرات
سلطان : عفراء واش صافي بداو يتيقو فيك .. واش درتي بلاصتك وسطهم ..حاولي تزربي باش نفدو لي قلنا
عفراء دوزات ابيل وشوية وجاوبها
عفراء : بابا
سلطان : عفراء واش قريتي ميساج امدرا ابنتي فين وصلتي
عفراء : بابا واش متأكد حنا مكنغلطوش
سلطان : عفراء واش انوليو نعاودو من جديد .. شنو قريتك وعلمتك
عفراء : بلي براق وعائلتو قتالين وظالمين
سلطان : اوى صافي نفدي لي قلت
عفراء : بابا نسولك
سلطان : شنو تاني
عفراء : واش نتا قتال واش حتا نتا خاصك تموت
سلطان : عفراء اش كتقولي واش نسيتي انني باباك
عفراء : ( كتهظر ودموع فعينها ) صيفطتي جاك لعند براق ونتا عارفو ايموت .. قتلتي رجالو لي تحطو باش يحميونا واخة مدارو والو … مات روز فطريق هاد لإنتقام واخة هو بريئ وغير حيوان … هربتي وخليتيني وسط لي كتقولهم قتالين بلا متخاف انهم يقتلوني فديك دقيقة مدام هما مافقلبهم رحمة كيف قلتي …. بابا شكون لي ظالم وشكون لمظلوم شكون لقاتل وشكون لي غير كايحاول يحمي راسو … واش نتا ولا هما
سلطان : عفراء واش كتقارنيني براق سفياتي
عفراء : بابا واش مخبي عليا شي حاجة … واش حنا كنظلمو معانا هاد لعائلة
سلطان : عفرااااء صافي سكتي …قتليك براق هو لي قتل ماماك وخوك واش مبقيتيش باغا تنتاقمي
عفراء : قلتيلي ولد 16 عام هو لي فجر سيارة ديال بابا وماما امر من باه ياك
سلطان : اه واش صحابليك كنكدب
عفراء : بسلامة ابابا
سلطان : عفراء بلاتي
_ قطعات عليه تيليفون وترمات فوق سريرها كتبكي على هاد لوحلى لي هي فيها .. مبقات عارفة راسها من رجليها .. واش تيق لقصة لي باها كان يعودها ليها ملي دارت 10سنين ولا تيق لواقع لي قدامها وكتشوفو بعينيها
♟ عفراء الزعيم ♟
🕯️ الفصل الاول : اشتباك خيوط
🎗️ بقلم : اميمة اوما
ان تبحر بلا مركب ، معناه ان تختار الموت واقفا كالأشجار ، لأنه في قضايا البحر والحب لا حياد
⏳ البارت 52
هنا تفكرات حل واحد قدامها واخة عمرها دارتو .. تفكرات بلي هي مسلمة واخة عمرها هبطات جبهتها لأرض .. غير عاقلة على راسها كتنطق شهادة وشي صور ضبابية قدام من ماضيها كتعلمها ماماها فيهم صلاة … گلسات فوق سرير وهزات يدها لسما
عفراء : ياربي عاوني … ياربي هادي فعلا اول مرة نركز على انني مسلمة سمحلي وعاوني انا محتاجاك اربي
كتبكي بحرقة .. هزات تيليفونها وشافت طرق لوضوء وصلاة ومشات توضات وهي كتبع خطوة بخطوة تعليمات .. من بعد خرجات لبيت وهزات توب نقي من لماريو طلقاتو فالأرض واخة معارفاش لقبلة لكن طلبات ربي يقبلها … لبسات كسوة طويلة ولوات فولار كان فالبلاكار وحاولات تبع تعليمات
اكيد اغلاط كتيرة اديرها ولكن على لأقل كتحاول واخة عمرها لقات شكون يشد فيدها ويعلمها صلاة وصحيح من لغلاط … هي كتحاول تصلح راسها براسها واكيد ربي ميخيبهاش … وكيف كنعرفو جميع ربي مكيرجع حتى حد لجأ ليه ووضع تيقتو كاملة فيه وفالقدرة لكاملة والمطلقة ليه
صلاة جوج ركعات بشي لي عرفات وهزات يدها وطلبات ربي يعاونها ويوريها طريق صحيحة بلا مظلم شي حد
وقفات وهزات لغطا من لأرض وبدلات حوايجها وخرجات من بيتها متوجهة لعندهم لتحت
لميمة : اييه احليمة وتشوفي لحرقة لي فقلبي من جيهة ديال لمغرب .. بغيت نمشي ونشوف حبابي ونشوف با من حدو حي واخة ميمتي مشات وحرقتها من جيهتي فقلبها
حليمة : ان شاء الله تمشي ولدك ميخلفش بوعدو
لميمة : ونديكم معايا نتي وراضية … راني عارفاك حتى نتي من نهار طلعتي وليتي هبطتي مرة وحدة يمكن
حليمة : والله مكرهت الالة .. لحمد لله بعدة غير لي لقيناكم فهاد لبلاد .. عاونتونا وربيتو معايا بنتي عمري نسا خيركم
لميمة : ويلي متقوليش هكا .. راه انا لي كنفرح ملي كنلقا شي مغاربة هنا نشم فيهم ريحة ديال لبلاد … وراضية راها بنتي حتى انا
حليمة : الله يكتر من متالك اختي
لميمة : امييين … ( هزات عينها بانتلها عفراء هابطة وكدور فعينيها )
لميمة : بنتي عفراء علاش هبطتي واش وليتي لباس
عفراء : اه اخالتي لحمد لله لباس دبا
لميمة : علامن كتقلبي
عفراء : بغيت نگلس مع لبنات شوية
لميمة : مكينينش ابنتي ..مشاو لجامعة قاريين هاد لعشية
عفراء : بصاح واش كايقراو
لميمة : اه ابنتي .. ونتي واش .. ااه نسيت عمرك خرجتي … اجي ابنتي حدانا اجي
توجهات عفراء وگلسات جنبهم فصالون
لميمة : واش ابنتي مكتعرفيش تقراي دبا
عفراء : كنعرف اخالتي … تعلمت من تيليفون .. كنعرف لكلشي تقريبا ولكن معندي حتى شهدة حيت قريت غير تيليفون
♟عفراء الزعيم ♟
🕯️ الفصل الاول : اشتباك خيوط
🎗️ بقلم : اميمة اوما
ام تبحر بلا مركب ، معناه ان تختار الموت واقفا كالأشجار ، لانه في قضايا البحر والحب لا حياد
⏳ البارت 53
لميمة كدوز على شعر عفراء بحنان ومبتاسمة
لميمة : مشاء الله طلعتي ذكية بزااف .. ماشي اي واحد يبقا حياتو كاملة محبوس والقراية عن بعد ويكون بحالك مأدب واعي وغزالة من لفوق
عفراء بتاسمات بخجل
لميمة : سبحان الله بتسامتك وكلامك تقيل ورزانتك كيفكروني غير فواحد لإنسانة كانت صاحبتي بزااف
عفراء : واش بصاح اخالتي
لميمة : اه والله من نهار لول فكرتيني فيها ولكن دبا مشاء الله بتسامتك غير هي محطوطة مسطوطة
عفراء : وفين هاد صاحبتك اخالتي
لميمة : ( بحزن ) ماتت الله يرحمها … هي اول صديقة كانت عندي
عفراء : سمحيلي فكرتك فيها
لميمة : لا بالعكس فرحانة حيت كنشوفها فيك … كتشبهلها ياك احليمة
حليمة : ااه غير هي .. ياك كاتقصدي لالة سامية الله يرحمها
لميمة : اه هي وشكون من غيرها
عفراء : صراحة مكرهتش كون حتى انا عرفتها باينة كانت عزيزة عليكم
لميمة : كانت عزيزة وبزااااف ابنتي ولكن لغالب لله مول لأمانة بغا أمانتو وحنا معلينا غير نتقبلو امر لواقع … ولكن لي بقا فينا هي كيفاش ماتت مسكينة هي وراجلها … تعدبو فموتهم الله يرحمهم وينتاقم من لي كان حيلة وسباب
عفراء : ماتت هي وراجلها مسكينة .. كيفاش ماتو اخالتي
لميمة : اش انقولك … لقاوهم منافجرة بيهم سيارة تاعهم والأقصى انهم تعرضو لطلقات نارية ابنتي فجسمهم كامل … يعني جريمة قتل وحشية
عفراء حسات بلحمها بورشها وقلبها زير عليها
عفراء : الله يرحمهم اخالتي
لميمة : تبغي تشوفيهم …
عفراء : اه اخالتي مكرهتش شوقتيني نعرفهم
لميمة : سايني ابنتي 5 دقايق وانا راجعة تصاورهم عندي لفوق داغي نرجع
عفراء بتاسمات ليها ولميمة طلعات بزربة تقلب عليهم باش توريهم ليها
عفراء كتساين ومعرفاتش علاش متوترة وقلبها كايظرب بسرعة حاسة بإحساس بحال لخوف … كأنها شي واحد مزير عليها ومخلي نفس تقيلة … شوية تمات هابطة لميمة وهازة فيدها البوم صور
لميمة : هانا داغي لقيتو .. اصلا حاطاه قريب حيت ديما كنشوف فيهم … احسن دكراياتي هنا .. كين تصاور راجلي ولأصدقاء ديالنا الله يرحمهم
عفراء : الله يرحمهم
لميمة : زيدي قربي تشوفي …زيدي احليمة حتى نتي
كلهم قربو ليها وهي فالوسط .. فتحات البوم لي كان بادي بتصويرة راجلها
عفراء : هدا هو اب براق
لميمة : هو هدا ابنتي .. كان من احسن خلق لله
قلبات صفحة وبانت تصويرة كانت فيها عائلة كبيرة ومجموعة … متكونة من سامية وراجلها كلاوس ولدها وبنتها صغيورة ولميمة وراجلها وبراق ودينا
فالول عفراء كانت مبتاسمة غير شافت فتصويرة مزيان وعينها مشات مباشرة لسامية هنا ملامحها لمبشورة تمسحات ولات بلاصتهم صدمة وعينها خارجين … بسرعة جرات لألبوم من يدهم وقفات وبقات تشوف وهبطات دمعة من عينها
عفراء : ماما
♟ عفراء الزعيم ♟
🕯️ الفصل التاني : بين الحقيقة والمخفي
🎗️ بقلم : اميمة اوما
ان تبحر بلا مركب ، معناه ان تختار الموت واقفا كالاشجار ، لأنه في قضايا البحر والحب لا حياد
⏳ البارت 54
لميمة وحليمة بقاو غير كايشوفو فيها ومفهموش مالها .. وحتى من كلمة ماما لي نطقات مقدروش يسمعوها بحكم صوتها لي خفضاتو
عفراء حاسة براسها كايدوخ عليها ودموعها سابقينها .. مفهمات والو ومبقات عارفة والو .. حاجة وحدة لي متأكدة منها انه هادي هي ماماها
لميمة : بنتي عفراء مالكي … ياك لباس
عفراء كتشير بصبعها لصور ديال سامية
لميمة : گلسي ابنتي خلعتيني عليك
گلسوها وهي كترعد ناضت حليمة بسرعة جابت ليها كاس لما .. شربات منو جغمة وحدة وباقا شادة صورة بين يدها
عفراء : هادي .. واش هادي هي …
لميمة : باقا صغيرة ياك تصدمتي … هادي هي سامية ابنتي … لله لله مصحابليش اتأتري حتى لهاد درجة كون گاع ماوريتها ليك … شتي شحال غزالة وباقا صغيرة .. كتشبه ليك فضحيكة … ولكن لعوينات لا .. سبحان لله عويناتك بحال لون راجلها كلاوس حيت كان گاوري وزعر وعينيه خضرين … ولكن حتى سامية كانت غزالة حروفها كحلين وعينها واخة صغارين كحلين وفنين … ولدها طلع غير ليها كان فوطو كوبي كايشبهلها بزاف
عفراء دموع فعينها وهزات راسها فالميمة وكترعد براسها
عفراء : ولدها .. قلتي وولدها
لميمة : اه ابنتي هاهوا واش مشفتيهش ..( شارت بيدها ليه گالس وشاد ختو قدامو
عفراء شافت تصويرتو و بتسامة ظهرات وسط دموعها وكتمتم بحرف
عفراء : خو خو خو هو خو ( كتشير ليها وليه مفهمو منها والو جاتهم غريبة )
لميمة : هدا ابنتي هو ولد سامية هنا كانت عندو 16 سنة هو وبراق مزيودين فنفس لعام .. مسكين كمل 16 كيف ليوم وعلى غذا ماتت عائلتو وختو ختفات لحد ساعة مبان ليها اتر
عفراء سمعات ختو عاد رجعات عينها لصورة وركزات على لبنت صغيرة … وهنا حسات براسها بحال حمقة بقات كضحك بسهتيرية مفهمو والو وهي راه ربي لي عالم بيها دبا … اكيد عرفات راسها وعرفات خوها ومها اصلا صورتهم عندها
لميمة : ويلي ابنتي رجعو لله
عفراء : ههههه قلتي ختفات هههه هادي ختفات ههههه واش كضحكو عليا لا مايمكنش هي مع باباها
لميمة : الله ابنتي واش كلعبو هنا .. هادو راه كانو خوتي ماشي اصدقاء .. هما نهار ماتو ولدهم هرب لي عارفين هو انه عايش بخير لا غير ولكن فين هو الله وعلم مدة 16 سنة مشفنا عليه اتر .. اما لبنت معرفناها حية ولا ميتة كانت سميتها رولا عندها 5 سنين .. ملي ماتت مها ومشاو لڤيلا لقاو لمربية ميتة ولبنت مسروقة .. قلبنا وعيينا والو
عفراء : رولا … قلتي رولا … دبا هي مسروقة .. ماشي باباها يعني مع .. خوها ماماتش يعني عايش ههههه واش هو عايش متأكدة
لميمة : اه ابنتي هي مسروقة معرفناها حية ولا ميتة .. وباها كلاوس الله يرحمو ..وخوها مختافي ولكن باقي حي
عفراء ختفات ضحكة وبقات تشوف فيهم وبقا كاتجيها هظرتهم تقيلا والحركة تاعهم ونفس … بقات هكا حتى سخفات
♟ عفراء الزعيم ♟
🕯️ الفصل التاني : بين الحقيقة والمخفي
🎗️ بقلم : اميمة اوما
ان تبحر بلا مركب ، معناه ان تختار الموت واقفا كالأشجار ، لأنه في قضايا البحر والحب لا حياد
⏳ البارت 55
لميمة : عفراء بنتي اويلي عفراء مالكي اش واقع عفراء
حليمة : شنو وقع ليها اويلي … لالة نعيط لسي براق يكما تكون مريضة
لميمة : جري اختي جري راهم فجردة لور
مشات حليمة كتجري تقولها ليهم والميمة كاترش لما على عفراء وكتحاول تفيقها
هارون : مال خالتي حليمة جايا كتجري
براق شافها وهو يوقف عاقد حجبانو
براق : خالتي شنو واقع
حليمة : ( كتنهج ) عفراء . عفراء اولدي معرف مالها
براق داز من جنبها طاير ودخل لڤيلا فتجاه صوت مو لي كتحاول تفيقها .. كحز مو بيدو وقرب ليها حط صباعو على جبهتها كايقلب حرارتها وهبط لعنقها لدقات قلبها
براق : لميمة شنو وقع
لميمة : معرفتش وريتها تصاور سامية وعائلتها وهي تبقا تبكي وشوية بقات كضحك بحال لحمقة مفهمتش مالها ومن بعد سخفات .. يكما اولدي طلعات ليها لحرارة حيت ضاع دم بزاف
براق بسرعة هزها بين يديه
براق : عيطو لطبيب انا مطلعها لبيتها . قولو 5 دقايق يكون هنا
هارون جبد تيليفون دوز لطبيب وطلب منو يجي فأسرع وقت … اما براق طلعها لبيتها وطلقها فوق سرير وبقا غادي جاي عليها والميمة گالسة فجنبها .. مفهمو مالها … براق خوفو عليها بين غير من لمشية والمجية لي كايدير اما وجهو رابطو تقول ايدخل فحرب
هارون : ها طبيب جا
براق : اش كايساين يكما لحليب وتمر .. قولو يدخل
تم طبيب داخل وبزربة ناضت لميمة وكلس هو فبلاصتها … جبد لوازم تاعو وقاس ليها لحرارة ودقات لقلب وطنسيو لمهم گاع لي خاصو يدار دارو
طبيب : لمريضة تعرضات لصدمة جديدة وكنظن قوى من لأول … اخر مرة شفتها قتلك من لأحسن تحاول على راسها … لمهم دقات لقلب عندها ممنظمينش وطونسيو طلع ليها بزاف هاد شي لي سبب ليها فالإغماء ..لمهم انخلي ليكم دوا لي خاصها وريجيم لي خاص تبع … والله يشفايها ..لمهم عطيتها برة ترتحها وشوية وتفيق متخافوش
لميمة : شكرا اولدي الله يرضي عليك
طبيب خرج وخرجات معاه حليمة
براق : دبا انا بغيت غير نفهم اشمن صدمة جاتها
لميمة : والله مفهمت اولدي … يمكن قصة سامية اترات فيها بزاف .. لبنت مملفاش بهاد لقصص شي مات شي تخطف شي ختافا .. جاتها قاصحة ومع هي حساسا ومريضة داغي سخفات وقع لي وقع
براق : ووووف … لمهم هانتي معاها رضو ليها لبال … انا فبيتي لحتاجيتوني عيطولي
لميمة : واخة اولدي انخليها حتا انا ترتاح
براق طول شوفة فعفراء كيف ناعسة بقات فيه وفشحال ضع
براق طول شوفة فعفراء كيف ناعسة بقات فيه وفشحال ضعيفة داغي كتأتر وطيح … خرج من لبيت ومشا لبيتو
___________________
سارة : بابااااا بابااااااا
روسي ( سلطان ) : بشوية اش كين تاني
سارة : صافي انا عييت تقادة صبري ابابا تقادا
روسي شافها فوجها دم وعنقها لاطراس ليد وهو يوقف
روسي : سارة اش داك شي ..شنو وقع ليك وشكون تجرأ يدير ليك هكا امم
سارة : برااق ابابا براق … الزعيم لي حتى واحد فيكم مقدر عليه
روسي : كيفاش تجرأ يمس بنتي
سارة : ونتا ابابا كيفاش تجرأتي وتطعني من مور ظهري امم
روسي : كيفاش اشمن طعن كتهظري عليه
سارة : متحاولش تخبي ونتا عارف ابسط حاجة كديرها كنعرفها … ونتا عارف اسرارك لقدام كاملين عندي
روسي : سارة تهدني انا مفهمتش مالكي
سارة : بنت زعيم كلاوس ابابا … اش كدير فدار براق سفياتي
روسي عينيه خرجو مفهمش كيفاش ساقت ليها لخبار
_ ♟ عفراء الزعيم ♟
🕯️ الفصل التاني : بين الحقيقة والمخفي
🎗️ بقلم : اميمة اوما
ان تبحر بلا مركب ، معناه ان تختار الموت واقفا كالأجشار ، لأنه في قضايا البحر والحب لا حياد
⏳ البارت : 56
سارة : بنتي كيفاش عرفتي زعما فين شفتيها
سارة : بابا بابا بابا … واش صحابليك صعيب عليا نتبعك … انا عارفة نتا لي خطفتيها ياك . .. وهاد شي عرفتو مدة 5 سنين هادي … فنهار لي تبعتك فيه ملي قلتيلي عندك سلاح قوي مخبيه … وملي تبعتك كنلقاها بنت …. وتأكدت ملي سهرت معاك ابابا ونتا فرحان وسكرتي مزيان وعاودتي ليا كلشي
روسي : سارة واش كتلعبي بيا دبا … انا يصحابلي بنتي من دمي ولحمي عادي نفرح معاها .. ساعة نتي كتستاغلي ضعفي فشراب وكاتستجوبيني
سارة : ههههه بابا نتا لي علمتيني بلي فالعالم تاعنا ماكين تيقة
روسي : ادا اتكوني عارفة بلي هي غير سلاح باش نحطم براق ونولي انا زعيم
سارة : نتا ابابا كتحطمني انا .. واش فهمتي انا .. براق ولا كايبغيها هاد شي باين من شوفاتو وخوفو عليها … هاد شي لي كنتي باغي ياك ..تكون هي نقطة ضعفو
روسي : تماما ابنتي
سارة : نتا ابابا معارفش بلي نقط ضعف براق هي قوتو .. يعني ناس لي كايخاف عليهم نهار كتمسهم شي حاجة كايولي قنبولة …كان انا لي خاص نكون نقطة ضعفو انا ابابا بنتك ماشي بنت عدوك لي قتلتيه بدم بارد
روسي : ( ضرب فوق طابلة ) سارة وقفي حدك تم براك … انا باباك وعارف اش كندير
سارة : هههه اوى ابابا لعزيز الا مشات حتى خطتك فشلات وديك لبنت خلاتك فنص طريق
روسي : ديك ساعة انصفيها ليها ونديها حدا لي سبقوها ههههههه
________________
فبابا لجامعة خارجة دينا وراضية بجوج بيهم كايضحكو … راضية بنص عين حاضيا سيارة كحلة واقفة من بعيد ومولاها حاضيهم … هادي ماشي اول مرة ولا تاني مرة اتشوفو …
راضية : دينا واحد دقيقة ندخل لحمام ونولي نجي مزيرة منصبرش حتى نوصلو لدار
دينا : واخة متعطليش عليا براق هاد نهار غير دار لاتعطلنا ايبقا يحل فمو تاني ويسمعنا لي عمرنا سمعناه
راضية : هههه متخافيش داك شي داغي
راضية عاود دخلات لكلية وضربات دورة وخرجات من باب لور … تمات جاي كتسلت
هو گالس فسيارة وكايقلب بعينيه فالباب باش تولي تخرج ولكن تعطلات وهو مركز شي حد دق عليه فزاج ديال سيارة … هز عينو فزاج بسرعة ولا شاف لقدام … ولكن داغي ستوعب اش شاف ولا دور راسو ببطئ كايتأكد … كتبالو واقفة على سرجم ومباتسمة وكتقولو بيدها هبط زاج … حتى هو دار بتسامة ديال لحصلة وهبط زاج
راضية : شريف كين مانقديو
عمر : كح كح كح كح .. انا احم زعما نقديو .. اجي شنو انقديو
راضية : كضحك عليا .. نزل بعدة نتفاهمو نزل
عمر حل سيارة وهو متوتر .. هبط وقف قدامها وهو گاع مامتيق قربو منها
راضية : ممكن تهضر وتقول اش كين .. علاش متبعني ووفيما نخرج نلقاك تابعني
عمر : انا لا بالعمى
راضية : ياك هي كنكدب
عمر : لا بالعمى
راضية : ودبا قولي اش بغيتي .. وبلا متنكر راه مدة ديال 4 شهر تقريبا وانا كنشوفك … واش زعما ناوي تقتلني .. ناري وتنويها اتلقا راسك غبرتي بلا متعرف امتا وكيفاش
عمر : لا والله فهمتي غلاط اشمن قتيلة واش انا نقدر
راضية : نتا خاص نفهم منك اش باغي .. عرفتي شنو ساين دقيقة
جبدات دفتار وستيلو كتبات نمرتها قطعات لورقة ومداتها ليه
راضية : هانمرتي .. ليوم صونيلي وشرحلي اش باغي .. ناري ودير هاه ولاهاه .. نحرك نحير جمل .. ونخلني وتشوف نجبدك نجبدك
عمر : ولكن راه انا دبا نتي .. عرفتي شنو واخة اراضية
راضية : وعارف سميتي من لفوق
عمر : غير صدفة سبحان لله
راضية شافت راسها اتعطل
رضاية : انا غادة وناري ومتصوني تشرح لي نديروليك نخليه مخبي حسن
مشات وخلاتو واقف حس بكلشي داز طاير مفهم شنو وقع
عمر : وحصلا واشمن حصلا هادي
♟ عفراء الزعيم ♟
🕯️ الفصل التاني : بين الحقيقة والمخفي
🎗️ بقلم : اميمة اوما
ان تبحر بلا مركب ،معناه ان تختار الموت اقفا كالأشجار ، لأنه في قضايا البخر والخب لا حياد
⏳ البارت 57
أماليا ملات وملقات مادير ومعرفات معامن تهضر وهو كلشي غابر … طلعات لفوق وهي طيح فبالها نازلي … مشات لجيهتها ومن بعد تردد فتحات لباب ودخلات كتسلت
اماليا : سلام زين هانا جيت من جديد
نازلي كيف لعادة لا حركة ولا حياة لي من تنادي .. ناعسة كيف لوردة وريحتها جميلة فايحة
اماليا قربات منها وگلسات فالكرسي جنبها وكتلمس شعرها
اماليا : نازلي فوقاش اتفيقي … واش عارفة باباك شحال كايساين فيك … مسكين كايحماق عليك سعداتك … تمنيت كون كان عندي اب يحماق عليا بحال ناصر … حتى انا بابا كايبغيني ولكن ماشي بنفس طريقة … هو وماما تفارقو وكل واحد اسس حياتو … انا عندو لمهم هو حية لباس عليا واكلة شاربة كنقرا صافي … ولكن باش كنحس وشنو خاصني ماشي مهم …
حتى حسات براسها دخلات فجو لحزن وهي تولي ترسم ابتسامة سريعة
اماليا : ويلي مديش عليا … اوى ازين نوضي خلاص نوضي قبل مايسالي وقتي ونمشي .. راني باغا نلعب معاك زعما … خاصك تفيقي باش نفقصو ديك لفرملية شريرة .. قاتلك حقا ماشي ناقصها عقل وحدة صغيرة هههه .. ولكن باباك غزة فيها عجبني عطاها … واخة بيني وبينك باباك عاجبني من نهار لول هههه … لمهم نوض فحالي كترت عليك لهضرة …
ناضت اتمشي باستها فراسها وعطاتها بظهر غادة .. زادت خطوات وهي توقف حسات كأنها شافت شي حاجة … رجعات ببطئ لجيهة ديال نازلي وهبطات عينها ليديها
اماليا : ( كتمسح عينها ) اماليا ركزي واش بصح لي كنشوف … هههه والله حتى بصح هي هي كتحرك صبعها والله حتى بصح
هنا كانت نازلي مابين تواني قليلة كتحرك احد اصابيعها بشكل ملحوظ واضح
أماليا بقات تنقز وتشطح
اماليا : فاقت هههه فاقااات … ناصر خاص نعلم ناصر
خرجات من لبيت وهي كتغوت بحر جهدها حيت مغرفاتو فين عطا راس
اماليا : فينكوم راها فاقت … فاقااااااااات ناصر … فينك ناصررررررر
هبطات لتحت اتخرج من لباب حتى لطامت جسم قاصح .. هزات راسها فيه كتنهج وكضحك فنفس لوقت
ناصر شادة ومخصر وجهو فيها
ناصر : اماليا اش هاد لحالة اش واقع
اماليا : ( كتشير بيدها لفوق ) هي والله .. فاقت هي فاقت .. صبعانها حركات صبعانها شفتها انا شفتها فاقت
ناصر كايشوف فيها ومصدوم كلما فهم اش كتقول ..
ناصر : نازلي .. كتقصدي بنتي نازلي ..
شارت براسها اه … هنا هو طلع كايجري كاينقز بجوج درجات حتى وصل لبيت نازلي حلو بسرعة ودخل .. طار على بنتو كايهز يدها ويقلبهم
ناصر : حركي .. نازلي تحركي انا جيت انا باباك فيقي عفاك نازلي .. سمعيني انا باباك
ناصر حاط يدها فوق يدو وهو كايترعد وبحركة بسيطة منها حركات فيها صبع يدها كانت كافية تنزل كتر من دمعة من عيون راجل كيف جبل بكل هيبة … هبطات دمعات فيهم فرح وشوق وحزن على انتضارو
طاح على ركابيه وحط جبهتو علي يدها وكايغوت
ناصر : نازلييييييي … بنتييييي هههههه نازلييييي
اماليا واقفة كتشوف ودموعها هبطو .. شوية جات ناريمان كتجري هي والخدامة فاطمة مافهمو والو صحابليهم يكما ماتت والات وقفت … نبيل سمع لغوت وطلع حتى هو وكلهم مخلوعين
اماليا : ههه متخافوش .. هو فرحان اه .. نازلي فاقت
♟ عفراء الزعيم ♟
🕯️ الفصل التاني : بين الحقيقة والمخفي
🎗️ بقلم : اميمة اوما
ان تبحر بلا مركب ، معناه ان تختار الموت واقفا كالأشجار ، لأنه في قضايا البحر والحب لا حياد
⏳ البارت 58
نبيل : واش كدوي بصح
ناصر : ( شاف فيهم ) اجو اجو تشوفو هي حركات يدها هههه
كلهم دخلو بسرعة كايشوفو ونبيل طار بتعنيقة على ناصر لي ايموت بالفرحة … ناصر شاف فأماليا وجرها لصدرو وعنقها على حر جهدو وهي غير مصدومة عينها خرجو من بلاصتهم .. اما ناريمان غير كتشوف .. كتساينو يعنقها ساعة والو هههه
ناصر : شكرا بزاف … انا كنشكرك بزااف
فاطمة : لحمد لله اولدي على سلامتها لحمد لله
ناصر : طبيب .. نبيل عيط على طبيب ديالها خاص يشوفها
نبيل دوز ابيل لطبيب وعلمو بلي كاين وقالو يجي بسرعة

كلهم گالسين فالغرفة وكايساينو دكتور يجي .. من بعد 10 دقايق طبيب وصل .. دخل عندهم وكلهم طربو وخلاوه حداها كايقلبها … حقنها بواحد لإبرة وقلب ليها بؤبؤ عينيها ودقات قلبها
وشاف فيهم بإبتسامة
طبيب : لحمد لله كلشي هو هداك .. وكين استجابة … دبا عطيتها واحد لحقنة لي اتساعدها انه تحل عينها بسرعة .. لمهم انساينو شوية باش نعرفو كيفاش اتعامل
فرحو كاملين وفرحة ديال ناصر لا يعلو عليها .. ضحكتو وابتسامتو تبان من بعيد شي لي مترقباه اماليا ومبتاسمة عليه … لفرح من بعد حزن طويل كايكون احسن فرح واجمل لدة
دازت تقريبا نص ساعة وهنا بدات لبنية كتحاول تحل عينيها بزز وباباها حاضيها ومتوتر .. لحظة لي كايساين فيها سنين وهي يولي يشوف عين بنتو محلولة قريبة تتحقق ليه
نازلي اخيرا حلات عيونها لجميلة لي جات مباشرة فعينين باباها
طبيب : لحمد لله فتحاتهم مزيان … دبا نشوف واش لمؤشرات لخرين مزيان
مشا كايحرك صبعو قدام عينها وهي متبعاه
طبيب : بنتي نازلي واش كتسمعيني
نازلي حركات راسها ب أه
طبيب : واش كتفهمي شنو كنقول
شارت براسها اه وهما حاضيينها وفرحانين
ناصر : نازلي بنتي عرفتيني ياك ..انا باباك
نازلي طولات شوفا فيه ومن بعد رسمات ابتسامة صغيرة ببطئ بحكم باقا عيانة وشارت اه
نبيل : ههه وحتى انا ياك
فاطمة : وحتى انا ابنتي ههه
شارت براسها اه يعني عاقلة على كلشي
طبيب : لحمد لله داكرة ديالها مزيان واخة كانت فسن صغيرة
ناصر : بنتي كانت دكية كان باقي شهر وتكمل 3 سنين
اماليا وقفات قدامها وقدمات راسها
اماليا : وانا اماليا ههه لي صدعتليك راسك ليوم
نازلي بقات تشوف فيها وبقات بشوية كتحاول تكلم وحركات شفايفها بشوية وصوت قليل
نازلي : لبر … برهوشة
هنا كلهم تصدمو وشي بقا يشوف فشي
ا
اماليا : ولكن ككيفاش انا عاد جيت .. هي كانت تسمعلي ههه هي قتلها بلي كايقولو ليا برهوشة .. هي عرفاتني
ناصر : مايمكنش
طبيب : لا يمكن … على حساب مبان لبنت تاعك كانت كتقدر تسمع ولكن مكانتش تقدر تستاجب
طبيب : بنتي نازلي واش كنتي كتسمعي لهضرة تاعهم
نازلي شارت ب أه
♟ عفراء الزعيم ♟
🕯️ الفصل التاني : بين الحقيقة والمخفي
🎗️ بقلم : اميمة اوما
ان تبحر بلا مركب ،معناه ان تختار الموت واقفا كالأشجار ، لأنه في قضايا البحر والحب لا حياد
⏳ البارت 59
طبيب كمل شغلو وخرج شي ادوية ومشا وخلاها وطلب منهم يخليوها ترتاح عطاها شي دوا وحيت عاد فاقت من لأحسن ترتاح شوية وتقبل لعالم لي فاقت منو
هما تفرقو ومشات فاطمة واماليا لكوزينة كايوجدو لعشا وفرحانين ناويين يقصرو ويحتافلو.. ناصر ونبيل مجموعين برا ومعاهم عمر لي علموه وحتا هو فرحان بزااف
____________
عفراء من بعد ساعة ونص ديال نعاس فاقت .. حلات عينها بشوية وكتشوف غير فسقف … ساهية وتفكرات كلام لميمة كامل .. كلمت خوك حي وباباك مات .. والبنت لي هي تخطفات … هبطو دموع على خدودها وهي باقا على نفس لحالة بنفس لوضعية
عفراء : بابا مات .. خوية حي .. انا مخطوفة … سلطان شكون اعفراء شكون … عفراء شكون
كطرح اسئلة على راسها ولكن داغي تقبلاتها بحكم لحياة لي فيها اكدات هظرة ديال لميمة … حياتها كلها مخبية فغابة … صورة ديال مها وخوها بحدها مداخلش فيهم سلطان … زيد تعامل سلطان معاه وعدم خوفو عليها … ولكن لي مقدراتش تعرف هو علاش صيفطها لهنا باش تنتاقم …. وشكون هو سلطان وعلاش كدب هاد شي كلو
بقات كتفكر حتى دخل عليها براق بلا طلب ادن
براق : احم صحابلي باقا ناعسة عليها مدقيتش
عفراء شافت فيه برود ودمعة فعينها وكلما شافت فيه هبطو دموعها كتر
براق تعجب علاش كتبكي .. قرب منها وگلس حداها
براق : ممكن نعرف اش وقع … يعني علاش كتبكي دبا
عفراء غير كتشوف فيه وتزيد تبكي .. حسات براسها عايشة فكدبة وكانت اتزيد تغرق كتر كون نتاقمات على والو
براق : عفراء اش واقع واش باغا تقولي شي حاجة
عفراء بلا سابق اندار طارت عليه وعنقاتو وحطات راسها على كتفو وكتشهق بالبكا .. هو صدماتو مستوعبش اش دارت … هي محاوطاه بيديها على جهدها وهو مهبط يدو ومزعمش انه يدور يدو على ظهرها
براق : عفراء اش وقع
عفراء : سمحلي عفاك
براق : ( حيدها وجرها قدامو وعقد حجابنو ) عفراء شنو كاين
بقات كتشوف فيه ومن بعد تفكير صغير نطقات
عفراء : مواقع والو .. واش تقدر تخرج بغيت نرتاح
براق : كيفاش
عفراء : مابغيت والو … اصلا مواقع والو … عفاك واش ممكن تخرج
براق ناض من حداها
براق : من لأحسن ليك متخبي والو اعفراء
عفراء : ممخبية والو .. لي عارفاه عارفو نتا

♟ عفراء الزعيم ♟
🕯️ الفصل التاني : بين الحقيقة والمخفي
🎗️ بقلم : اميمة اوما
ان تبحر بلا مركب ، معناه ان تختار الموت واقفا كالأشجار ، لأنه في قضايا البحر والحب لا حياد
⏳ البارت 60
براق خرج من لبيت وخلاها بوحدها .. عنقات رجليها وخلات دموعها كتواسيها
عفراء : الله اربي شنو ندير … واش نبكي على بابا لي ماشي بابا واش نبكي على بابا لي زدق ميت .. واش نفرح لخوية لي باقي حي … اربي عيييت عييت … عاوني اربي راه منقدر نقول والو … الا براق عرف انني كنت باغا نتاقم محال يخليني عايشة … واصلا فين انمشي لاخرجت من هنا فين
ايييه دنيا ملي كتزير على لواحد كتزير فدقة .. وشحال منا همو جاه فلحظة وحدة ومعرف راسو من ساسو .. بحال عفراء دبا كلشي تجمع عليها .. وحتى باش تغوت وتخوي قلبها مقادراش .. محسورة بين خوفها وبين لكدوب لي كانت عايشة فيه ..
براق فصالون متكي وهاز عينو لسقف وكايفكر … حاس وباقي متأكد انه عفراء مخبية شي حاجة … واخة فداخل ديالو كايتمنا انها تكون بريئة واحساسو غالط ومايكون وراها والو
لميمة : براق .. براق .. اولدي براق
براق : ( هز عينو فيها ) امم بغيتيني الواليدة
لميمة : اولدي فين ساهي ياك لباس .. حالتك ماشي حتى لهيه غير غادي وساهي
براق : والو الميمة والو … انا انخرج دبا خاص نقدي شي شغل
لميمة : براق ل 10 داليل هادي فين اتمشي وحنا انحطو لعشا
براق : لخدمة الواليدة .. جاني ميساج نمشي نحل واحد لأمر ونجي .. غير تعشاو بصحتكم
لميمة : لي باليك .. اوى سير الله يرضي عليك
براق : احم حتى هيا راه فاقت شوفو واش تقدر تعشا معاكم
لميمة : اممم فاقت .. حاضيها اوى باز
براق : لواليدة راه كنت دايز وسمعتها كتكحب .. لمهم انا غير قلت
لميمة : كتكحب اوى الله يشافيها ويشافيك … سير سير
براق بقا يحك فراسو خرج وخلا مو موراه مبتاسمة على هتمام ولدها زايد
______________
اماليا : خالتي واش لعاصيرات موجودين
فاطمة : اه ابنتي .. شوفي حلي لبلاكار لفوق اتلقاي حلوة وحدة خرة زيدي منها
اماليا : هي لولة
ناريمان : ( داخلة كتعوج ) واش ساليتو راه جانا جوع
فاطمة : هانتي كتشوفي ابنتي باقي شوية
ناريمان : اوى راه جاني جوع نبقا نساينكم انا
اماليا : راه حطينا لكلاب على برة .. ممكن يكون شاط عليهم شي حاجة
ناريمان : كيفاش لكلاب .. شنو بغيتي تقصدي
اماليا : ههههه انا مقصدت والو … انا هضرت وكل واحد يفهم على قد عقلو
ناريمان : نتي فتي حدودك بزاف ولكن مبقا قد مفات … 10 يام وتكركبي من هنا ان شاء الله
اماليا : ( حسات بقلبها تقبط ولكن حافضات على بتسامتها ) انا بعدة 10 يام .. اما نتي يمكن غذا فصباح
ناريمان : واش يصحابليك هادي دارك تحكمي فوقاش نمشي وفقاش لا
اماليا : اتكون ان شاء الله غير باقي لحال شوية … ونتي الحبيبة فرملية ياك .. مدام نازلي فاقت وحالتها مستاقرة وبيخير وطبيب قال مكين مناش نخافو .. فا على هاد لحساب مبقا عندك ماديري هنا ازين
غمزاتها وهزات طبسيل دازت من جنبها فاقصاها … وتبعاتها فاطمة بالعصير
ناريمان : غير بلاتي .. دبا نشوفو شكون اتمشي وشكون اتبقا
________________
عمر : احححح اخيرا جيتو .. ولكن بلاتي اش هدا …واش جوع من صباح فالخر لحلوة والعصير
اماليا : ههههه ناويين نديرو ليكم ريجيم …
فاطمة : ههههه الله اولدي عمر غير صبر … نتا تابعنا لهنا لصالون .. واش ملف تعشا هنا .. سير لطابلة لخرة راه لعشا كايتحط فيها وهاد شي من بعد لعشا
عمر : اححح عاد تأكدت علاش كنحبك اخالتي … حتى نتي كنبغيك ( صيفطلها بوسة طايرة )
ناصر كان واقف واشاف لبوسة طايرة وكلمة كنبغيك
ناصر : كح كح كح كح
عمر : سي ناصر …اماليا عطيه لما راه وحلاتلو … سي ناصر راه كنبغيها غير بحال ختي وحق لله
ناصر : ( كايهظر تحت سنانو حيت مرضاش ) انقتلك كتسمع انقتلك
اماليا : قالك ايقتلك واش سمعتيه
ناصر : ( هنا بغا يجيف حتى وجهو ولا حمر ) كححححححح كححححح
فاطمة : ويلي عتقو راجل كايموت
عطاوه لما واماليا واقفة عليه وعمر كايضرب فقرفادتو ونبيل غير كايشوف
ناصر : ( هز يدو ) وقفو صافي براك واش باغين تقتلوني وانا عاد كيف ناوي نفرح بنتي
اماليا : ويلي يموت عدوك لي مايبغيك اناصر ( كترمش فعينيها بزربة .. داز من حداها ناصر بزربة كايقاد فالگرفاطة )
♟ عفراء الزعيم ♟
🕯️ الفصل التاني : بين الحقيقة والمخفي
🎗️ بقلم : اميمة اوما
ان تبحر بلا مركب ، معناه ان تختار الموت واقفا كالأشجار ، لأنه في قضايا البحر والحب لا حياد
⏳ البارت 61
تجمعو على طابلة وهما فرحانين .. طابلة طويلة وفيها لحم مشوي وشلايض وزيتون والخضرة .. والمشروبات
ناصر : يالاه بسم لله بداو
مدو يديهم اياكلو وكاملين وقفات يدهم فنص طريق من بعد مسمعو صوت ملائكي رقيق
نازلي : بابا
ناصر سها تواني قليلة قدامو عاد دور راسو بشوية لجيهة دروج فين واقفة نبض قلبو ومبتاسمة وكترمش فعويناتها … خرجات منو ابتسامة كبيرة او بالأخرى ضحكة بصوت مسموع
ناصر : نازلي .. بنتي
ناض بزربة من بلاصتو مشا لعندها وحنا ليها
ناصر : واش نتي واش لباس .. علاش هبطتي بحدك كون عيطتيلي
نازلي : انا لباس ابابا
ناصر عنقها وهزها بين يديه … رجع لبلاصتو وگلسها قدامو
أماليا : زوينة على سلامتك
نازلي : سكرا ههه
عمر : مشا الله مشاء الله … لقطيطة كبرات وزيانت .. اممم نسيتيني ياك
نازلي : أأ لا مانسيتكمس .. ( كتشير بيدها ) نتا عمر .. وهو نبيل ..خالتي فاطمة … هدا بابا زوين … هادي عاد علفتها هي لبرهوسة هههه
عمر : ههههه اه كتقصدي جنية هههه
ناريمان : وانا اكبيدة باقا معرفتيني
نازلي : امممم هه‍هه علفتك حتا نتي
ناريمان : ( بإبتسامة ) شكون انا
نازلي : نتي سريرة لي انغلبوها انا ولبرهوسة
اماليا : كح كح كح … ههههه ناري هاد لبنت مشاء الله
نبيل : هههههه سي ناصر الله يحجب بنتك
ناصر حتى هو مبتاسم واخد حريتو فضحكتو اول مرة مكايلقاش مانع يمنع بتسامتو
ناريمان معجبهاش لحال زيرات على قبطة يدها وبتاسمات بتسامة صفرا
نازلي : ( كتقلب بعويناتها ) بابا
بابا : نعام انبض باباها
نازلي : فين هي ماما زوينة
هنا كلشي ختفات إبتسامتو وناصر حس بسلاح ختارقو .. سؤال مكانش موجد ليه جوابو .. معرف مايقول .. بقا يدور فراسو
ناصر : ( بغا يقلب لموضوع ) نازلي شربي هاد لعاصير ايعجبك
نازلي : ولكن بغيت نسوف ماما
ناصر : بنتي ماشي دبا
اماليا : ( عرفات ناصر باغي يخبي لموضوع ) … نازلي حبيبة نتي بنت قوية ياك .. حاربتي لمرض وفقتي لينا
نازلي شارت براسها اه
اماليا : ( موجها لناصر ) من لأحسن تعرف ودبا … نازلي حبيبة ديالي … نهار لي مرضتي فيه حتى ماماك مرضات
نازلي : واس هي باقل ناعسة كيف كنت
اماليا : لا احبيبة .. ماماك فاقت قبل منك بزاف ولكن مشات لعالم واحد اخر
نازلي : فين مسات
اماليا : ( كتشير لنجوم لي باينين ) مشات لهيه .. هي بعدات بزااف ولكن ايجي واحد نهار وانمشيو عندها
نازلي : اوى يالاه نمسيو دبا
اماليا : لا احبيبة ماشي دبا … هي قاتلك اجي عندها حتى تكبري وتزوجي وتولدي وليدات وعاد اجي عندها … وقاتلك الا شافتك كتبكي اتسد عليك لباب نهار تجي
نازلي : ( بحزن ) ولكن بغيت نسوفها
اماليا : ملي توحشيها شوفيها فديك نجمة وهضري معاها .. صافي تافقنا .. ياك نتي قوية واتصبري
نازلي : اه انا قوية
اماليا : ( هزات كف يدها ) يالاه ضربي هنا باش نكونو تافقنا
♟ عفراء الزعيم ♟
🕯️ الفصل التاني : بين الحقيقة والمخفي
🎗️ بقلم : اميمة اوما
ان تبحر بلا مركب ، معناه ان تختار الموت واقفا كالأشجار ، لانه في قضايا البحر والحب لا حياد
⏳ البارت 62
ناصر بقا ساهي ف أماليا لي وصلات لموضوع لنازلي بطريقة زوينة وطفولية .. حاولات تفهمها على قد عقلها بيما كبرات وهي تفهم راسها وتقبل لموضوع … ناصر اعجابو بأماليا زاد بزاف .. فالول بانتلو خفيفة وجنية ومعندهاش لعقل … ولكن تبين انه لعقل وتفكير لي عندها فالمواقف صعيبة مكينش بحالو
اماليا هزات عينها فناصر لي بحركة من شفايفو نطق شكرا غير مسموعة ولكن مفهومة .. هي بتاسمات وشافت قدامها فنريمان لي منزلاتش عينها عليها وكلها حقد وشر
عمر : يالاه كولو دغيا راه كينة لحلوة تاني
نازلي : ( بفرح ) بصاح كين حلوة
عمر : واش باقي عندك مشكيل مع حرف س
نازلي : انا لا كنقول سين والله
عمر : قولي شكرا
نازلي : سكرا
عمر : ههههه حرف زوين هدا ههه
نازلي : ههههه حيت انا زوينة
ناصر : ( باسها فعنقها ) بنتي احسن بنت فالعالم .. تقول لحروف كيف بغات
نبيل : خليوها ليا انا نقريها لحروف
نازلي : يااااس عمو زوين ايقريني
ناصر : بلاتي كيفاش زوين
نازلي : زوين ابابا ياك
اماليا : هههههه اه احبيبة زوين عندك صح .. شوفي لعينين خضرين والفورمة والوين مشاء الله عليه
ناصر : ( من تحت سنانو ) اماليااا كيفاش زوين حتى نتي
نبيل : غير بحال خوها اسي ناصر
ناصر : سكت نتا .. ومغادي تقري حد قري غير راسك
نازلي : حسومة ابابا انا بغيت نقرا
ناصر : هي لولة ابنتي نجيبلك احسن استاد
نازلي : لا انا بغيت عمو زوين
ناصر : اييه .. واخة هي لولة … عمها زوين وجد راسك تقريها
______________
براق وصل لواحد لخلا مافيها حد ومن موراه هارون … كل واحد فيهم نزل من سيارة
هارون : فين هما لي ايجيبو سلاح
براق : شوف لهيه
هارون هز عينو وهي تشعل لبولة ديال سيارة امامهم وسط ظلام … نزلو منها ربعة ديال ناس قدهم قداش وفيدهم ڤاليزة كبيرة شادينها جوج
براق وهارون زادو خطوات لقدام وكدالك لخرين … وصلو لنص بيناتهم وقفو
براق : جبتو علاش تافقنا
شخص 1 : ونتا جبتي علاش تافقنا
هارون : فتحو صندوق نشوفو اش جبتو بعدة .. والباقي من بعد
شخص 2 : حنا كنشوفو رزقنا هو لأول عاد كنوريو سلعة … لعلمكم .. شاف لي كنتو كتعاملو معاه تبدل … ودبا قوانين جديدة .. لفلوس مكمولة عاد توصلكم سلعة
براق بتاسم بتسامة جانبية وزاد قرب لقدام
براق : واااو قانون زوين هدا … غير هو هاد شاف تاعكم قبل مايولي شاف .. واش معلموهش قوانين ديال االزعيم قبل مايحاول يتاجر معاه
شخص 1 : عارفين بلي نتا عندك كلشي كايتقدا فساعتو .. ولكن حنا مكنتيقوش فأي واحد
هارون : واش عارف هاد لواحد شكون هو قبل متهظر بعدة
براق : سمع مزيان … ووصل لشاف ديالك مايسمع حتى هو … سلعة لي بين يدكم دابا انا اناخدها ودابا .. والفلوس لي بين يدي دابا اتوصل ليكم من بعد مايوصلني عتدار منكم وبالخصوص من شاف تاعكم
شخص 2 : هههههههه تايق فراسك .. ( على صحابو ) هز لڤاليزة مابقينا عاطيين والو
هما هزو لڤاليزا وعطاو براق وهارون بظهر غير زادو خطو وهما يسمعو واحد منهم غوت من بعد صوت رصاص
هنا كان براق كايبتاسم بشر .. هز سلاحو من مور ضهرو عمرو وطلق على واحد منهم فرجلو
رجال طلقو لفاليزة من يدهم وجهو سلاحهم على براق وهارون
شخص : واش نتا حمق كيفاش تجرأتي .. كنظن سنيتي على موتك بيدك ونتوما غير جوج
براق شاف فهارون وشار براسو
فهاد لحظة وتواني قليلة تطلقو تلاتة لقرطاسة كانو كافيين يصيبو كل واحد من هم بلا مايعرفو كيفاش وفوقاش … طاحو كلا واحد شاد جيها لمضروبة ليه
هارون وبراق هزو لڤاليزة
هارون : وصلو سلام زعيم لشاف تاعكم
♟ عفراء الزعيم ♟
🕯️ الفصل التاني : بين الحقيقة والمخفي
🎗️ بقلم : اميمة اوما
ان تبحر بلا مركب ، معناه ان تختار الموت واقفا كالأشجار ، لأنه في قضايا البحر والحب لا حياد
⏳ البارت 63
طلعو لسيارة وخلاو رجال مليوحين فالأرض … توجهو لمستودع باش يحطو سلعة
نزل هارون وأمر واحد من رجال يجي يهز معاه .. دخلو لفاليزة خباوها ورجع هارون لسيارة .. شاف فبراق متكي راسو على لكرسي
هارون : واش نتا لباس
براق كان حاط يدو على كتفو هبطها وراها لهارون
هارون : ( عينيه وساعو ) دم .. براق واش نتا تضربتي
براق : ماشي شي حاجة … شي واحد فيهم طلق رصاص وجاتني فكتفي
هارون : وساكت اصاحبي .. لمهم خلينا نمشيو لطبيب يشوف اش يدير
براق : لا بلاش سير لڤيلا انا قاد نداوي راسي براسي
هارون : براق راه رصاصة هادي ماشي جرح بموس
براق : هارووون بلا كترة لهظرة فكني خلاص
هارون تنهد بقلت حيلة وديمارة سيارة توجه لڤيلا … وصلو وبراق تم داخل مخلاش هارون يعاونو … كان كلشي ناعس وحتى حد مشافو … طلع لبيت وهو شاد فدراعو .. دخل وهو يسد لباب وحيد قاميجتو لي عمرات دم وملامح وجهو مخصرين كايدلو على لألم لي حاس بيه … دخل لحمام فتح واحد لمجر جبد منو علبة لإسعاف ورجع لفوق سرير … هز قطن كايحاول يمسح دم وعظلاتو بارزين .. وهو ساهي مع جرحو تحل عليه لباب … علا عينو مخنزر كيلقاها واقفة كيف شي ملاك بكسوة بيضة وكتشوف فالجرحة
براق : نتي شنو كديري هنا … وعلاش مدقيتيش فالباب
عفراء : انا احم سمحلي .. شفتك ملي دخلتي وعرفتك ماشي لباس
براق : انا لباس يمكن ليك تمشي
عفراء : انا نقدر نعاونك .. زعما مكنخافش من لجرح بزاف
براق : عارف ( حيت سبق ودواتو ) ولكن ممحتاش ليك
عفراء مداتهاش فكلامو وقربات ليه وهي كتحك يديها بتوتر … گلسات فوق سرير مقابلة معاه وهو غير حاضيها وعاقد حجبانو
براق : انا قتليك غير …
مخلاتوش كمل كلامو هزات قطن وحطاتو على دراعو كتنشف دم … هو حبس لكلام وبقا حاضيها كيفاش كتعامل مع جرحتو … كتمسح بشوية وفيما حسات بقبطة دراعو تزيرات كتنفخ كأنها كتبرد عليه لألم … وهي فعلا كتبردهم عليه غير بتصرفاتها لي خلاتو ساهي فيها وناسي لجرح … مسحات مزيان حتى بقات لجرحة باينة
عفراء : واش هادي قرطاسة
براق حرك راسو ب أه .. هي دموع تجمعو فعينها
عفراء : متخافش اتكون لباس انحاول نجبدها
براق : منخافش قلتي منخافش
عفراء : اه غير تنفس ومتخافش
براق : ( براق جاتو ضحكة وسط هاد دم ) واخة الالة
هزات واحد لقاط صغيرة عندو وعقماتها بلانكول
عفراء : ساين واحد دقيقة
براق صغر فيها عينو هي ناضت بزربة مشات لبيتها وعاود رجعات وفيدها فوطة
براق : شنو هادي
عفراء : هادي فوطة .. ديرها فالفم تاعك باش تغوت فيها لا بغيتي .. ومتخافش راها نقية
براق : مشيتي حتى لبيتك باش تجيبي فوطة
عفراء : اه فوطة
براق : ( بتاسم ) لا نتي بزاف .. مخلية لفوطات هنا وغادة لبيتك
عفراء : ( سهات فيه وبتاسمات ) .. ياه كضحك
براق : ( جمع ضحكة ) كملي شغلك ولاخليني نكملو راسي
عطاتو لفوطة حطها فمو وهي بدات كتحاول تجبد لقرطاسة ودم هابط والكسوة تقاصت ليها بزاااف … براق كايحس بروحو كتخرج وهي كتقلب على رصاصة وسط لحم والألم مجهد بزااف … لعرق فجبينو ولحمو هابط بزاف حتى ولا كايبري
عفراء : صبر صبر انا قربت
براق : ( حيد لفوطة من فمو ) نتي .. نتي علاش كتبكي
عفراء : حيت عارفاك كتألم عليها مقادراش نوقف دموعي … دير لفوطة باش نكمل خلاص
براق رجع لفوطة وهي كتحاول تجبدها وهنا عينو غير غليها حتا حكماتها وجبداتها مع صرخة منو
عفراء : لحمد لله صافي حيدتها
حط يدك على على لجرحة باش دم يكف انا نعقم غير لبرة
حط يدو ومن بعد حيداتها وقاتلو يرجعو لفوطة حيت ادير لانكول فالجرح وداك شي لي دار … الم قوي لعافية شاعلة فيه … من بعد بدات تخيطها … غير قاتلو ساليت وهو يطيح على ظهرو فوق سرير ومغمض عينيه
♟ عفراء الزعيم ♟
🕯️ الفصل التاني : بين الحقيقة والمخفي
🎗️ بقلم : اميمة اوما
ان تبحر بلا مركب ، معناه ان تختار الموت واقفا كالأشجار ، لأنه في قضايا البحر والحب لا حياد
⏳ البارت 64
عفراء عاد تنفسات براحة ومسحات لعرق على جبينها .. شافت فبراق لقاتو تكا ومغمض عينيه … طربات لعلبة ديال لإسعاف وهزات لما وشيفونات باش مسحات دخلاتهم لدوش وغسلات يدها وجها ورجعات ليه … قربات بشوية منو وحنات كتحركو
عفراء : براق ..براق واش نتا لباس
براق : كايحل عينو فيها بشوية وكايولي يغمضها جهدو تسالا .. بزز وهو رصاصة تجبدات وتخيط لجرح ولانكول وهاد شي كلو بلا بلج حس بكلشي … عفراء بقات تشوف فيه وعينيها كتسارة على حروفو .. لفرصة لواحيدة لي كتشوفو فيها مزيان هي ملي كايكون ناعس … هزات فوطة فزگاتها بالما ورجعات مسحاتلو نصو لفوقاني كامل من دم مزيان … جاها معدب نصو لتحت ونصو فسرير … حاولات تكحزو لفوق ولكن جاها تقيل مقدراتش
عفراء : الله يربي شحال تقيل .. ولكن مايمكنش يبقا هكا …
دورات راسها فالبيت باليها كرسي مربع جراتو دارتو تحت رجليه حتى تطلقو .. فتحات لماريو وجبدات مانطة خفيفة لاحتها عليه من لفوق
عفراء : دبا مزيان ( تبسمات )
قبل متخرج قالت تقلبلو لحرارة وداك شي لي دارت ..ولكن لقاتها طالعة
عفراء : براق حرارتك طالعة بزاف .. براق فيق عفاك راه خاصك طبيب
خافت ومعرفات مدير هو لا مجيب مرة مرة بزز يحل عينو ويولي يغمضها وراسو طايب … بغات تعلم دار ولكن خافت يفيق يندمها علاش … كان حل واحد وهو لما بارد وفوطة … حلات لباب وهبطات لتحت بشوية هزات قرعة ما متلجة وطلعات دارتها فسطيلة وطلقات شوية لما عليها … فزگات لفوطة فداك لما وكتحطها على جبينو ومرة على عنقو وصدرو باش تخفض من حرارتو
بقات هكاك تقريبا ليل كامل حتى قرب يطلع نهار عاد عينها داتها ونعسات راسها على راسو ويدها فوق صدرو
شمس طلعات وبخيوطها لوسط لغرفة تسللات .. وصلات لعيون براق لي كايحلهم تقال بحكم لحرارة لي كانت فيه ….
براق : اااااح راسي .
بغا يهز يدو يقلب دراعو ساعة حس بشي حد عليه … دور راسو جيهتها ناعسة وراسها قريب منو ويدو عليه
براق : عفراء
هي والو ناعسة وحالة فمها گاع محسات بيه
هو شاف لفوطة لي باقا فيدها والقرعة لي فوسط سطل جنبها فهم انها كانت تهبط لحرارة ليه … حاول يتسلت منها بشوية بلا مايفيقها .. ناض شاد فكتفو شاف لكرسي لي تحت رجليه وبتاسم على لحل لي لقات ليه … جا لجيهتها وحاول بدراعو صحيحة يهز نصها ويطلعها فوق سرير .. وداك شي لي دار
غطاها بنفس لغطا لي كانت مغطياه بيه … دخل لدوش قدا حاجتو غسل وجهو ونصو غير بيدو باش مايقيصش لجرح باقي جديد … نشف بالفوطة وخرج كايجبد حوايجو .. حتا كان ايحيد سروال وتفكرها هي فالبيت خاف تفيق وتجيها شي صدمة من شنو تشوف .. هاد شي علاش هز حوايجو ودخل لدوش بدل عليه تم عاد خرج
♟ عفراء الزعيم ♟
🕯️ الفصل التاني : بين الحقيقة والمخفي
🎗️ بقلم : اميمة اوما
ان تبحر بلا مركب ، معناه ان تختار الموت واقفا كالأشجار ، لأنه في قضايا البحر والحب لا حياد
⏳ البارت : 65
سيد بدل عليه حوايجو وسالا وجمع روينة لي فالبيت اييه سيد نفسو حارة حتى فنقا مايخليش لبيت مرون … ولالة عفراء باقا ناعسة و 9.30 دصباح … سالا ومشا وقف على راسها باش يفيقها ولكن مزعمش باينة عيانة … جا من جيهة لخرة ديال سرير وگلس فكرسي وتقابل معاها دار رجل فوق رجل وربع يديه وصغر عينو فيها وحاضيها بحالا كايصكاني فيها … منها كايساينها تفيق منها كايحاول يفهم اش مخبي هاد لوجه ولكن لي معارفوش هو وجها لي كايتحفر فقلبو وبلا مايحس …. وصلات ل 10 دصباح عفراء بدات كتحرك وكتكسل وناسيا راسها فين … حلات عينيها بشوية وكتشوف فسقف وتواني قليلة عاد تفكرات ليلة دالبارح وبراق
عفراء : ( بخوف ) براق …
قلبات جانبها ملقات والو حسات بشي حد حاضيها هزات راسها لقاتو هو گالس فوق لكرسي ومربع يديه وحاضيها
عفراء : ببر براق فقتي .. ( كتقاد شعرها ) نتا واش لباس .. علاش نضتي دبا راك باقي مريض
ناضت من فوق سرير وبغات تطوي لمانطة وكتقفقف
براق : خلي داك شي
عفراء حطات من يدها وبقات تشوف فيه
عفراء : كتبالي مورك على كتفك وهو باقي مريض ..ومن لأحسن تجي تكا راه سخانة كانت فيك مرتافعة
براق : ممكن تگلسي بغيت نهظر معاك
عفراء گلسات مزادتش فالهظرة
براق : لي وقع لبارح ولي شفتيه ولي درتيه بغيتو يبقا بيني وبينك حتى حد مايعرف
عفراء : اه كون هاني
براق : ( بتساؤل ) واش نتي متأكدة بلي مقريتيش شوية على طيب .. مادرتي سطاج لا والو
عفراء : لا .. صراحة انا كنشوف هاد شي فتيليفون … لحلم ديالي نكون طبيبة او ممرضة ولكن كايبقى غير حلم … عليها كنحاول نعرف ما أمكن على هاد لمجال غير من تيليفون
براق : اممم مزيان .. ( كايحك لحيتو) لمهم شكرا على لبارح
عفراء : العفو درت غير لواجب … ( وقفات ) لمهم نخليك ترتاح نمشي لبيتي
تمات غادة كتزربي حتى وقفها
براق : عفراء وقفي
دارت شافت فيه وبحجابنها كتقول شنو
براق : مايمكنش تخرجي من لبيت ونتي لابسة حوايجك
عفراء حلات فمها فيه وقبطات على كسوتها بيدها
عفراء : ششنو .. واش دبا .. سمحلي ولكن يمكن مفهمتش .. كيفاش حوايجي
براق : ( ضرب يدو على جبهتو ) لي قصدت هو لكسوة فيها دم مايمكنش يشوفك بيها شي حد .. سايني هنا انخاول مدخل لبيتك نجيبلك شي حاحة لبسيها هنا عاد سيري
عفراء كتحك فراسها بخجل على فهمها لعوج وشارت براسها واخة
داز من حداها خرج من لبيت
ومشا لجيهة دبيتها وكايدور فعينيه لا يشوفو شي حد داخل لبيتها … دخل وحل لماريو تاعها هز لي جات قدامو وخرج بسرعة مشا لعندو
براق : هاكي تقدري دخلي حمام وتبدلي
عفراء خدات من عندو ودخلات لحمام لبسات عليها قميجة وسروال كيطمة كحل … غسلات وجها وجمعات شعرها لفوق وخرجات
براق شاف فيها : دبا مزيان … لكسوة لخرى خليها هنا انا عارف فين نديرها
عفراء : دبا واش نقدر نمشي
براق : شنو باليك تقراي
عفراء : كيفاش ولكن انا مايمكنش نبدا من زيرو وانا كبيرة
براق : امم عندك صح .. ولكن واخة هكاك قلتي قارية ولكن بدون شهادة
عفراء : للأسف اه
براق : اوك على هاد لحساب يمكن ليك تخدمي
عفراء : واش كضحك عليا .. واش هكا كتعاملني حيت عاونتك
براق : واش ممكن تسكتي … انا مابغيتش نحبسك هنا ونتي اصلا حياتك كلها محبوسة … اتخدمي فشركة عندي ومدام انا مول شكرة فمكينش لي ايسولك على شهاداتك
عفراء : ( بتاسمات ) … واش كتهضر بصح
براق : علاش واش بنتلك كنضحك
عفراء مشات كتجري لجيهتو وطارت غليه بتعنيق حتا غوت … هي رجعات لور بسرعة
عفراء : سمحلي قصحتك .. ولكن غير بغيت نشكرك
براق : واش ممكن لمرة جايا ملي تبغي تعنقيني تعلميني … انا مامولفش نعنق شي حد وزيد على غفلة
عفراء : اه سمحلي عندك صح .. غير متحكمتش فرحتي وصافي … فوقاش نقدر نخدم
براق : هاد لحماس مزيان … ملي نكون انمشي لخدمة نديك معايا يعني وجدي راسك فأي لحظة
عفراء بتاسمات ليه وتمات خارجة
براق : هاد شي اعفراء مكايعنيش بلي صافي تقت فيك … متنسايش بلي باقي باغي نعرف اشنو تحت راسك
عفراء تمسحات ابتسامتها وخرجات من لبيت

♟ عفراء الزعيم ♟
🕯️ الفصل التاني : بين الحقيقة والمخفي
🎗️ بقلم : أميمة اوما
ان تبحر بلا مركب ، معناه ان تختار الموت واقفا كالأشجار ، لأنه في قضايا البحر والحب لا حياد
⏳ البارت 66
ناصر : ( كايدوز يدو على شعرها ) نازلي حياتي .. فيقي براك عليك من نعاس
نازلي : بابا بغيت نعس
ناصر : وانا ابنتي بغيت نشوفك فايقة بغيت شبع منك
نازلي : بوسني ونوض
ناصر : انا غادي ناكلك ماشي نبوسك
هبط براسو عليها وكايلعب فعنقها وكرشها بحالا كاياكل فيها وهي اتهبل بضحك
نازلي : ههههه صافي براك ابابا صافي انا فقت هههههه
ناصر : يالاه دخلي غسلي عليك ونقول ل ناريمان تجي تعاونك تبدلي حوايج باش تهبطي تفطري
نازلي : بابا كين لبرهوسة
ناصر : كتقصدي جنية
نازلي : هي هاديك ابابا لبرهوسة
ناصر : كاينة علاش
نازلي : بغيتها هي تعاوني ابابا ماشي ديك سريرة
ناصر : حشومة هي لفرملية تاعك وكانت مقابلاك هاد لمدة كاملة
نازلي : انا مكنتس كنسمعها ابابا … انا بغبت لبرهوسة دبا
ناصر : متكوني غير على خاطرك انا نهبط نعيطليك عليها
باسها فجبينها وخرج من لبيت متوحه لسفلي وعارفة اماليا أيلقاها إما مع فاطمة ولا واحد من دراري ….
ناصر : صباح لخير
فاطمة : صباح لخير اولدي
ناصر : مبانتش ليك اماليا
فاطمة : لا اولدي .. اتكون غير فجردة
ناصر خرج لجردة كايقلب ملقاش ليها لحس
ناصر : اماليا .. اماليا
عمر : سي ناصر واش كتقلب على اماليا
ناصر : اه واش شفتيها
عمر : صراحة لا … مبانتش ليا هاد صباح حسها مقطوع
ناصر : اتكون فبيتها يمكن نمشي نشوفها
عمر : مكينش فبيتها مشيت وملقيتهاش
ناصر : ( دخلو لخوف ) كيفاش ملقيتيهاش .. فين هاد لبن واش طارت … عمر عيط على نبيل وقلبو عليها عنداك يكون قرب ليها شي واحد .. نتا عارف اش كنقصد
ناصر : كون هاني انا انقلب عليها
فهاد لحظة لي هما كايقلبو عليها كانت اماليا خرجات من لڤيلا على صباح ونقزات من صور كيف لعادة حيت عرفات رجال لي فالباب مايخليوها تخرج حتى يسولو ناصر … خرجات على اساس باش تشري كادو ل نازلي بمناسبة لفياق ديالها وبغات تجيبو زعما قبل متفيق نازلي
اماليا : اسيدي زدتي فيه راه غير نونوس مالك اتبيعو ليا حي
شخص : انسة هدا هو تمان ديالهم … ونتي راك هازة اكبر واحد .. ونتي هازة دب على قد وقفتك وباغاه رخيص
اماليا : ياه شحال فيك دالفهامة … اصلا انا مابغيتش هدا طويل بزاف .. شوف بغيت واحد قد نص تاعي صافي
شخص : حتى تمان ديال هداك قلتو فالول ومعجبكش
اماليا : اويلي راه بداك تمان نشري عشرة مني يهديك لله … عرفتي اش دير .. اصلا هي بنت صغيرة ومتقدش على هادو كاملين … عطيني غير هدا صغير على قد يدها وزوين .. وينو شحال فن
شخص : ( بتسامة صفرة بغا غير يتهنا خلاص ) واخة الالة خوديها
اماليا : ( هزات عينها وهو يباليها واحد نونوس دال راجل لابس كومبلي ) واو كايشبه لسي ناصر
شخص : شكون
اماليا : هداك نونوس … هبطو ليا حتى هو بغيتو وديرلي تمان زوين
بزز باش مول لمحال تهنا منها وشحال فيها ديال تحاريد كشفاتو ندمات على لبيع وشرا … هزاتهم فرحانة وخرجات من لمحل
اماليا : ( شافت فساعة ) ويلي ويلي ل 11 هادي ايكون فاقو وشبعو تقلاب عليا … نايض على صباح ناوية نتقدا داغي ونرجع ضدقت مسارية لبوتيكات كاملين
وقفات طاكسي وعطاتو لعنوان فين يوصلها
♟ عفراء الزعيم ♟
🕯️ الفصل التاني : بين الحقيقة والمخفي
🎗️ بقلم : أميمة أوما
ان تبحر بلا مركب ، معناه ان تختار الموت واقفا كالأشجار ، لأنه في قضايا البحر والحب لا حياد
⏳ البارت 67
ناصر گالس فوق لفوطوي جامعة قبطة يدو عند فمو وكايخرك رجلو بسرعة .. گاع لأفكار سلبية طاحو فراسو … فلحظة وقف بزربة
نبيل : سي ناصر فين غادي
ناصر : غادي نقلب عليها … غادي نمشي عند براق هو لي ايكون دار ليها شي حاجة … انا متأكدة هو مول لفعلة
نبيل : سي ناصر تهدن منين ايدوز ليها … راه باينة خرجات برجليها .. وراه كلشي كايقلب عليها .. عمر مشا حتى لبلاصة ديال خدمتها شوية ويعلمنا بلي فيها لخير
ناصر : واش باغيني نبقا نساين حتى يوقع ماوقع فالول تاني … لا لا براك لي عضو لكلب مرة مايعضوش جوج
ناصر خرج علل برة وكايوجد سلاحو من نور ظهرو .. ركب فسيارتو ونبيل كايحاول يوقفو .. ديمارة وصل لباب جردة مع تحل مع بالو طاكسي واقف فالباب وهي هابكة منو كضحك وخلصات مول شي وتمات داخلة وكتشوف فناصر فداخل تاع سيارة
ناصر هبط طاير لعندها وكايقلبها بيدو
ناصر : واش نتي لباس واش موقع ليك والو
اماليا : انا لباس حمد لله بخير .. على شنو واقع مالك كتبان خايف
ناصر عنقها وبرك عليها بحهد بحال شي حاجة خايفها تسرق من بين يدو .. هي يالاه بغات تحاوطو بيدها وهو يدفعها
ناصر : ( بصوت غليظ ومرعب ) فين كنتي امم فين كنتي … من صباح وحنا نقلبو عليك ( برك عليها فدراعها ومخرج فعينيه وهي دموع تجمعو فعينعا بالخوف والألم فدراعها )
نبيل : سي ناصر تهدن .. سي ناصر راها لباس
ناصر : انا معاك كندوي علاش خرجتي وفين ومعامن تشاورتي … انا قتليك متخطويش باب لڤيلا بلا خباري ياك قلتها تكلمي اماليااا
اماليا : انا .. ناصر عفاك كتخلعني .. طلق نهظرو بالعقل
ناصر : اماليا متحمقينيش علاش خرجتي بلا خباري واش عارفة شنو كان ممكن يوقعلك كون طحتي بين يديهم
اماليا : ( بقات تبكي ) ناصر عفاك قصحتيني عفاك طلقني عفاك .. ناصر عفاك .. ( بصرخة ) ناصرررر
ناصر عاد شاف درعها لي بارك عليه بجهدو كامل طلقها وبقا يحك فلحيتو وراسو وكايحاول ينفس على راسو
ناصر : ( شد فوجها ) سمحيلي صافي سمحيلي … انا معرفتش شنو وقع .. لمهم نتي لباس ياك .. اوك صافي دخلي لداخل نازلي كتسنا فيك لفطور
اماليا : ( باقا كتبكي ) واش خليتو ليا حقي راه فيا جوع … من صباح وانا ندور باش نشري لنازلي كادو زوين
ناصر غلباتو ضحكة عليها كتبكي وتفكر فكرشها فنفس لوقت
ناصر : اااه اماليا اه شي نهار اتحمقيني
اماليا : لا خليك بعقلك حنا عاد بدينا ( بتاسمات ليه ودخلات
نازلي : لبرهوسة جيتي .. فين كونتي
اماليا : انا القطيطة جبتليك معايا واحد لحاجة
نازلي : شنو جبتيلي
جبدات دبدوب فحجم متوسط ومداتو ليها
نازلي : ( بفرحة ) واااو شحال زوين
عنقاتها وباستها فخدها
نازلي : شكرا البرهوسة
اماليا : ههههه اوى يالاه نفطرو فيا لموت ديال جوع
_______________
داخلة لبيتها وشادة تيليفونها كتقلب على لباس لخدمة كيفاش خاصو يكون وهي فرحانة … شوية جاها اتصال لي خلا ضحكتها تولي حزن وتفكرها فالحزن لي مخاصهاش تخرج منو .. من بعد تردد جاوبات
عفراء : الو
سلطان ( روسي ) : الو بنتي عفراء لباس عليك … توحشتك ابنتي
عفراء : ( دموع محجرين فعينها ) شكون نتا
سلطان : هههه كيفاش شكون انا .. انا باباك سلطان
عفراء : بابا مات .. شكون نتا
سلطان : واش حداك شي واحد عليها كاهضري هكا
عفراء : سامية وكلاوس كتعرفهم
سلطان : ( حس بضو ضربو تصدم انها تعرف هاد لأسماء ) .. بنتي ششكون هادو
عفراء : ( ضحكات وسط دموعها ) ههههه هادو بابا وماما اسي سلطان

♟ عفراء الزعيم ♟
🕯️ الفصل التاني : بين الحقيقة والمخفي
🎗️ بقلم : أميمة أوما
ان تبحر بلا مركب ، معناه ان تختار الموت واقفا كالأشجار ، لأنه في قضايا البحر والحب لا حياد
⏳ البارت 68
سلطان : عفراء شنو كتخربقي .. انا هو باباك وماماك مريم وماتت
عفراء : ورولا شكون هيا
سلطان : (هنا تأكد انها عرفات كلشي ) منين جبتي هاد شي
عفراء : ( كتشهق بالبكا ) خوية عايش واش عارف … بابا وماما ماتو بجوج … وانا هي رولا لي تخطفات وهي صغيرة … واش عارف شكون خطفها … نتا ياك …. عفاك علاش درتي هكا … علاش صيفطتيني نتاقم ونتا كادب عليا فكلشي
سلطان : ( بغا يخرج راسو ) انا ابنتي مابغيتش نصدمك بلي حتى باباك مات وتكلفت بيك بحال بنتي .. وقتلك خوك مات باش متساينيش واحد خبارو مقطوعة … ومكدبتش عليك فالإنتقام … عائلة براق هما سباب
عفراء : لعائلة لي كانو هما لأصدقاء لواحدين لعائلتي ياك … باراك باراك عفاك من لكدوب باراك
سلطان : عفراء باراك من دموع والو .. سمعي مزيان خاصك تكملي لي صيفطتك عليه
عفراء : مستحيل نكمل فكدبة مستحيل … ونتا الله ياخد فيك لحق .. عيشتيني فكدبة وخشيتيني وسط ناس بالكدوب … عمري نسمحليك … الا وليتي صونيتي ليا كون متأكد انعاود لبراق كلشي
قطعات عليه وعطاتها لبكا
سلطان ( روسي ) : واخة الالة عفراء … مابغيتيش تحافضي على حياتك بموتهم … دبا نكمل خطتي لراسي ونتي وليتي من لأئحة سفياتي

_____________
عمر گالس تحت شجرة وشاد تيليفون فيد ونمرة فيد
عمر : دبا واش نصوني ولا .. لقرضة حات حتى لبين يدي … لا لا اعمر متنساش هي من عائلة شكون .. قطع ننرة وتكمش كيف كنتي … ولكن غادة تكرهني … وهي اصلا فين كتعرفني باش تكرهني … لا انعيط ونقولها اش بغيتي حيت عي لي عطاتني نمرة صافي لقيتها
سجل نمرة فتيليفون ودوز لابيل … حتى قرب تيليفون يقطع عاد جاوبات
راضية : الو شكون معايا
عمر : ( تقاد فالگلسة وكايقاد صوتو ) احم نتي لي شكون معايا
راضية : كيفاش .. راك نتا لي مصوني نتا لي شكون معايا
عمر : ( هز حاجبو وكايقول فراسو عندها صح ) ولكن راه نتي بي عطيتيني نمرة اذا نتي لي شكون معايا
راضية : اش كتخور اش كتخور اشمن نمرة
عمر : راضية واش نسيتي .. انا هو لي عطيتيها نمرة قدام لكلية وقلتي نصوني ليك باش نقولك علاش مدة 4 شهر وانا تابعك بالحس
راضية : تبارك الله وعارف كنيتي
عمر : ( ضرب جبهتو على غباؤ ) مم صراحة لا غير سميتك صافي
راضية : باز … وانا قتليك صوني لبارح
عمر : اوى بسلامة حتى لبارح ونصوني
راضية : واش نتا حمق ولا مالك … لبارح داز وحنا فاليوم
عمر : ولكن حتى ليوم غادي يولي لبارح غذا .. يعني تقريبا انا مصوني فالبارح تاع غذا
راضية : الله اربي عاطية نمرتي لحمق
عمر : عمر .. سميتي عمر .. وانا ماشي حمق .. ولكن زوين وطويل وعيني خضرين وكنعجب لبنات .. بليمارة كانت بغات تصيدني وحدة كتقرا معاك شعرها كيرلي وسمرة شوية
راضية : واش ستيلا .. ديك زوينة لاطاي حوتة
عمر : هاديك … ولكن خصارة لقات قلبي مشغول
راضية : ويلي اش فلتي خصارة نيت … احم احم نسيت فين كنا .. اه علاش كتبعني
عمر : والو غير ولفت نتبعك وصافي
راضية : واش كتبوها عليا ولا مالك … اتهضر ولا غادي نعلم شكون يتكلف بيك
عمر : ( عرف كتقصد براق ومابغا مشاكل ) انا عمر وكنتبعك حيت كتعجبيني وتقريبا كنبغيك يمكن .. ولكن مقدرتش نقولها ولا نقرب حيت لي بحال خوك عدو لي بحال خوية .. وانا منقدر نخون لأخوة ولكن قلبي خاني
راضية : عاود مفهمتش .. كيفاش كتبغيني واشمن عداوة واخوة وخيانة
عمر : عرفتي شنو بسلامة انا لي حمق وباغي نشرح
راضية : بسلامة نيت انا كنساين حمق يشرحلي
قطعو على بعضياتهم وكل واحد نافخ فبلاصتو
♟ عفراء الزعيم ♟
🕯️ الفصل التاني : بين الحقيقة والمخفي
🎗️ بقلم : أميمة أوما
ان تبحر بلا مركب ، معناه ان تختار الموت واقفا كالأشجار ، لأنه في قضايا البحر والحب لا حياد
⏳ البارت 69
عفراء بكات حتى نشفو دموعها
عفراء : صافي اعفراء مسحي دموعك يكفي نص من حياتك ضاع … انا قوية اه قوية غادة نوقف على رجلي وندير بلاصتي فهاد لحياة .. انقلب على خوية … على لأقل كين خوية ( تبسمات وسط دموعها )
ناضت غسلات وجها وناوية تواجه نفسها وتوقف على رجليها مدام لفرصة جات حتى لبين يديها
مشات كتقلب على شنو تلبس على حساب لخدمة لي اتمشي تشوفها مع براق
هزات قميجة وصاية قصيرة فالباج وساك كحل .. لبساتهم وقادات شعرها ودارت ميكاب خفيف وگلسات فوق سرير كتساين وشادة تيليفونها كتشوف كيفاش خاصها تعامل فالخدمة كتحاول تهز معلومات …. سمعات دقان فالباب ضنات انه براق
عفراء : دخل
تحل لباب وطلات عليها حليمة
حليمة : بنتي عفراء … هاي هاي على زيونات مشاء الله جيتي غزالة .. واش خارجة لشي بلاصة
عفراء : شكرا اخالتي ..اه انخرج واش محتاجاني فشي حاجة
حليمة : لا ابنتي كنت انقولك غير براق قالي نكلمك ليه … اوى هبطي تكلميلو وفطري قبل ما تخرجي الله يرضي عليك
عفراء : لا اخالتي مابقاليش لوقت فين نفطر .. لمهم نهبط براق كايساين ياك
حليمة : اوى لي باليك .. انا نهبط سابقاك
عفراء : خالتي بلاتي عفاك نسولك
حليمة وقفات بإبتسامة : هانا ابنتي
عفراء : خالتي احم بغيت نسولك على ولد … ولد صاحبتكم سامية .. دري لي غبر
حليمة : اه ابنتي مالو
عفراء : ( كتحك يديها بتوتر ) شنو سميتو اخالتي
حليمة : ( جاتها غريبة كتسول عليه ) سميتو مهدي … ااه شحال مو كانت حامقة على هاد سمية حيت كانت سمية ديال باها … ورولا سماها باباها كلاوس … بنتي علاش سولتي
عفراء : والو اخالتي غير سولت وصافي .. والنسب شنو كان
حليمة : مهدي بيرلين ابنتي
عفراء : اووك خالتي شكرا بزااف … احم نقدرو نهبطو دبا
حليمة : زيدي ابنتي زيدي براق ايكون خرجو ليه كشاكشو هههه
براق لتحت لابس واقف كايساين فيها ومرة مرة كايشوف فساعة وكايعض شفتو سفلية بالفقصة … يالاه غادي يغوت هز عينو بانتلو هابطة وكتلعب فشعرها بتوتر … طلعها وهبطها بعينو فعلا بانتلو غزالة ولكن قنطاتو ديك صاية لي مقزبة كتر من لقياس … شاف حليمة معاها مبغاش يغوت قال حتى توصل ليه
عفراء شافتو وحسات بيه ماشي هو هداك .. وصلات قدامو وقفات .. يالاه بغا يهظر وهي تسبقو وتكلمات بكل حماس وابتسامة عريضة
عفراء : انا واجدة واش نقدرو نمشيو .. مقلتيش ليا شنو انخدم بضبط … وزعما قرايتي عن بعد متخلقش مشكيل … عرفتي انا فرحانة بزااف ومبغيتش نتقولب حتى نوصل وتقولي مايصلاح ليك حتى بوسط
براق بقا غير حاضيها كيفاش كتهظر وبحماس وفرحة .. معرفش علاش تهدن واعصابو بردات وابتسامة لداخل مخبيها ولكن حاس بيها .. نسا شنو كان باغي يقول ليها .. مبغاش يخصر ضحكتها ويخلعها تاني
براق : متخافيش كلمتي لخرجات مكترجعش .. ان شاء الله اتخدمي … يالاه دبا
عفراء : ههههه واخة هي لولة
♟ عفراء الزعيم ♟
🕯️ الفصل التاني : بين الحقيقة والمخفي
🎗️ بقلم : أميمة أوما
ان تبحر بلا مركب ، معناه ان تختار الموت واقفا كالأشجار ، لأنه في قضايا البحر والحب لا حياد
⏳ البارت 70
سبقاتو بخطواتها كتزربي والفرحة باينة عاليها .. هو غادي من موراها بخطوات تقال وبلا مايحس بتاسم على حماسها
عفراء : عفاك ابراق واخة تزربي .. لخدمة كتبغي لوقت لمظبوط والجدية واخة تكون نتا لمدير
براق : ( هبط حاجب وطلع لاخر ) ياك دبا خدمتي ووليتي تعلميني
عفراء : ( كترجع شعرها ورا ودنها ) انا غير قلت وصافي
ركبات فسيارة وهو طلع حداها ديمارة فتجاه شركة لي مختصة فصناعة لأتواب
عفراء : دبا نتا اسي براق 12 هادي وعاد غادي على هاد لحساب لموظفين واخدين راحتهم كايجيو معاشما بغاو
براق : بالي وليتي تفهمي فالخدمة بزاف … واش نسيتي بلي عاد لبارح فليل خيطتي يدي وبلي صبحت مريض وكان مخاصش نمشي اصلا ليوم
عفراء : اممم عندك صح .. ولكن صراحة تقال من نهار جيت عندكم وانا كنلقاك فدار كل صباح وتقريبا نهار كامل … كيفاش هاد لخدمة عندك الله وعلم
براق : بقاليك غير تحاسبي معايا وتجري عليا .. فين تعلمتي هاد شي واش خدمتي وانا مفخباريش
عفراء : اممم سمحلي فت حدودي .. ولكن انا كنتفرج فأفلام بزاف .. وديما كنلاحظ لمدير كايجي بكري .. ولي خدامين فشركة كايديرو لي فجهدهم باش يجيو قبل منو خصوصا سكريتيرا ولا راه ايجري عليها لمدير
براق : طلعتي دكية كتر من لقياس … اولا انا منحتاش نحظر فالوقت باش لموظفين يدير خدمتهم .. كلمتي كافية انها تخليهم مضبوطين … زيد عليها مكايعرفونيش امتا ممكن نجي داك شي علاش هما يوميان على استعداد انني ندخل لشركة
عفراء : ااااه فهمت قول نتا داير رعب وصافي
براق : كيفاش رعب
عفراء : والو غير ضحكت … دبا نتا واش فهاد شركة گاع لي خدامين معاك كايهزو سلاح وصعاب بحالك
براق وقف سيارة بسرعة حتى خلع عفراء
عفراء : نتا احم علاش وقفتي .. انا غير
براق : سمعي مزيان … شركة لي غادة ليها نتي معندها علاقة بالعالم لي كتعرفي عليا .. داك شي واياك تجبدي داك لجانب لمظلم … واش ماشي قلتي كاتفرجي فالأفلام واش مكتشوفيش هاد شي
عفراء : ااه شفتو … واحد كايكون قتال وداير شركة كايبان فيها ظريف ونهار كايعيق بيه شي حد كايقتلو .. دبا شنو واش هاد شي علاش خرجتيني من لفيلا باش تقتلني
براق : اه غادي نقتلك لاوليت شفتك هازة شي فيلم كاتفرجي فيه انقتلك ونقتل لمخرج والممتلين …
عفراء : مالك تعصبتي تاني
براق : ( دارلها اشارة قفلي فمك ) منسمعش حسك
عفراء حطات يدها على فمها ودارت جيهة سرجم وسقلات وهو مرة مرة يشوف جيهتها وكملو طريق فصمت
________________
هارون : بسبس فين غادة ازين
دينا : فنظارك فين انمشي .. غادة لفاك
هارون : متمشيش
دينا : هيهيهي … شحال ضحكتيني
هارون : كيفاش ضحكتيني .. راه كندوي معاك بصح ليوم مغاداش تمشي
دينا : واش هبلتي .. يسمعك براق ويوريك منمشيش كيفاش دايرة … وزايدون علاش منمشيش
هارون جارها لعندو حتى ضربات فصدرو
هارون : حيت ليوم بغيت نهرب بحبيبتي لي توحشتها بزاااااف
دينا : ( كدفعو ) طلق ايشوفنا شي حد طلق اهارون
هارون : متخافيش كايشوفنا حد .. واصلا يشوفو گاع مالي اش كندير .. غير معنق حبيبتي
دينا : ديك ساعة بوسني فالقبر اليهودي لاخر طلق ( دفعاتو حتى طلقها )
هارون : تخافي ماتحشمي … سمعي خوك ليوم مشا لشركة وانا بقيت ونتي ماتمشيش لفاك حيت انخرج انا وياك
دينا : واش كتهضر بصح
هارون : علاش مولف نكدب
دينا : ههههه اه ديما … نمشي نوجد راسي ونجي عطيني 10 دقايق
هارون : غير سيري انا نضربها ف تلاتة
♟ عفراء الزعيم ♟
🕯️ الفصل التاني : بين الحقيقة والمخفي
🎗️ بقلم : أميمة أوما
ان تبحر بلا مركب ، معناه ان تختار الموت واقفا كالأشجار ، لأنه في قضايا البحر والحب لا حياد
⏳ البارت 71
وصلات سيارة لباب شركة براق نزل ونزلات عفراء لي حلات فمها مسداتو وهزات راسها متبعة شركة شحال عالية
عفراء : وااااااااو شحال كبيرة .. واش هادي كلها ديالك ولا غير كاري
براق : ( صغر عينو فيها ) شنو قلتي كاري … واش نتي ليوم شوية لباس
عفراء : هههه والله معرفت … لمهم كاري ولا شاري ماشي مهم .. لي مهم هو انني انخدم هنا
تمات سابقاه وهو يجرها من دراعها
براق : تبعيني ماشي سبقيني … واش ممكين ترجعي ديك عفراء سكوتية لي كتحشم
عفراء : سمحلي غير لحماس والفرحة كايفورماطيوني كانتبدل بلا مانحس
براق : وي هاد شي باين غير كنخاف ندير شي موصيبة فهاد لحماس تاعك
عفراء صغرات عينيها وبتاسمات وتكمشات وسط كتافها
براق لبس نظاظرو وتم داخل بكل تقة وراس مرفوع وهيبة
موظفة : مرحبا سي سفياتي
لي كايدوز من حداه كايرحب بيه وهي غير كتشوف وتبتاسم .. والموظفين غير كايشوفو فيها اول مرة فتاريخ براق يجي فجنبو شي حد من غير هارون وبالخصوص بنت ابدا ابدا تم ابدا … كين لي كايقول من عائلتو كل واحد اش كايقول غير هو فكرة ديال حبيبتو ولا خطبيتو متجيش فبالهم حيت عارفين براق نوعو قاصح مايصلح لزواج واخة هو حلم نص لبنات لي عندو موظفات …
براق طلع فسانسور وهي عينها غير كايدورو حتى كان ايتسد لباب وهو يجرها براق
براق : عفراء ركزي معايا
عفراء : صراحة كنت كنشوف هاد شي فالأفلام وديك دخلة دالبطل والكريزما تعاو .. ولكن نتا زدتي فوق منهم وگلستي تقول داخل تحارب ماشي تخدم … واش ممكن تبتاسم فوجه لي كايرحبو بيك
براق : ضسرتي لا … كايبالي لهيبة تاعي معاك طاحت … واش غير خيطتي يدي صافي تحليك لفم
عفراء : لا حاشة ماشي هكاك اسي براق ولكن قررت نتبدل … ( تبدل صوتها لنبرة حزن ) قررت منبقاش ديما خايفة .. ونتا كتبقا رجل دار فيا خير معنديش علاش نخاف منك … حيت على لأقل نتا هو لي حد ساعة ماد ليا يدو
براق سها فعينها ونبرتها ومفاق من سهوتو غير على لباب تحل .. تم غادي تيجاه لمكتب تاعو وعفراء موراه … حل لباب ودخل وتبعاتو عفراء
براق : ( شاف فالباب ) واش كتسايني شي حد
عفراء : امم لا علاش
براق : اوى سدي لباب
عفراء رجعات بزربة سدات لباب … گلس هو وطلب منها تگلس قدامو
براق : كيبالي تعرفتي على شركة بعينيك مزيان … سمعي دبا خدمتك اتكون هي لمحاسبة … ياك غندك مع لحساب ولأنترنيت بزاف …
شركة عندنا كدخل اتواب كتيرة وكتعاود فيها تصدير من جديد … يعني كنبيعو ونشريو فنفس لوقت … نتي دور ديالك تحسبي شحال دسلعة كدخل وشحال كتخرج وتسجلي كلشي ودرسيهم مزيان واش لحسابات هي هديك مع لمدخول والأرباح وجيبلي لملف ملي تساليه ديال كل داخلة وخارجة
عفراء : داخلة والخارجة ولكن شحال قدي نحسب
براق : لحساب ماشي بطريقة كيف تخايلتي ..لمهم انصيفط معاك شكون توريك وتبدا معاك ومن بعد تكملي راسك
عفراء : ولامنجحتش
براق : اتنساي شي حاجة سميتها خارج لڤيلا … ونزيدك متخرجيش من شركة بلا أدن وياك تحاولي ..ومتهضري مع تاحد على حياتك ولا حياتي … هنا بلاصة ديال لخدمة لا غير
عفراء : واخة براق تفاهمنا
براق : سي براق … ودبا يمكن ليك تخرجي … تلقاي سكريتيرا قولها تكلم
عفراء : اوك براق … سي براق
♟ عفراء الزعيم ♟
🕯️ الفصل التاني : بين الخقيقة والمخفي
🎗️ بقلم : أميمة اوما
ان تبحر بلا مركب ، معناه ان تختار الموت واقفا كالأشجار ، لأنه في قضايا البحر والحب لا حياد
⏳ البارت 72
كتطوي فالحوايج سمعات صوت تيليفونها هزاتو وجاوبات
راضية : هدا نتا تاني
عمر : هانا تاني على راضية حفضات نمرتي …شفت صونيت غير مرة وعقلتي عليا .. على هاد لحساب لمر تانية تعلقي بيا والمرة تالتة فغرامي تولي تحماقي عليا
راضية : اه والمرة رابعة تلقا راسك وسط مقبرة مولاي عقوب
عمر : ههههه مشاء الله كتمتالكي حس فكاهي العفريتة
راضية : ههههه ونتا كتمتالك حس مابين لحموضة وزفورة عندك باناشي فالبسالة العفريت هههه
عمر : ياك حبيتك انا
راضية : تحبك جنية
عمر : لا مايمكنش حيت جنية كتبغي خوية لي فالأصل ماشي خوية ولكن بحال خوية لمهم فهمتي
راضية : ضريتيني فراسي قول علاش مصوني
عمر : والو غير بغيت نتلاقاو ونتفاهمو
راضية : وتاهمنا حتى فتيليفون بقا غير مباشرة
عمر : مباشرة ايكون تفاهم ساهل .. باش يا إيما تقتليني ولا نقتلك .. بغيت نقصد ياتحبيني يانحبك
راضية : كايبالي لحل لول حسن … فين انتلاقاو
عمر : شنو باليك جنب لبحر
راضية : بعيد
عمر : مالكي اتجيليه على رجليك
راضية : ونتا سوقك … لمهم انا نصيفطلك لعنوان فين نتلاقاو
قطعات عليه وبقات كتبتاسم
_____________
نمشيو عند اماليا لبرهوشة تاعنا لي گالسة فجردة وشادة بيسي قدامها وكتكتب … رجعات راسها على لكرسي وكتلمس بيدها على دراعها بشوية حيت عاطيها لحريق
ناصر خرج لجردة وبانتلو تمشا فجيهتها وشافها كيفاش كتلمس دراعها ومن حركات وجها باينة كتألم … تفكر صباح كيفاش زير عليها فدراعها
ناصر : واش كايضرك بزاف
أماليا : ( هزات راسها فيه وبتاسمات ) لا غير عييت بالكتابة وصافي
ناصر : اري نشوف
اماليا : امم شنو
ناصر مد يدو وهز دراعها گفض ليها لكم تاع تريكوها حتى بانت زروقة … حس بنغزة فقلبو ألماتو … حط يدو على زروقية وهي تخرج صوت بألم
ناصر : سايني واحد دقيقة انا راجع
مشا بزربة طلع لبيتو هز علبة لإسعافات وهبط لعندها لجردة كايجري …وصل عندها هبط على ركابيه
اماليا : ناصر شنو كدير نوض على ركابيك
ناصر : اري يديك اماليا
اماليا : ماكين لاش يدي راها لاباس
ناصر : اري يديك ماتكونيش بحال شي بنت صغيرة
مدات يديها ليه .. هز كريم حط منو على دراعها وبقا كايدوز بشوية وهي واخة كتحس بالألم مكتقول والو
ناصر : علاش كديري فيها قوية … حسيتي بالألم وساكتة
اماليا : لا لا ماحسيت بوالو عادي
ناصر : ( بتاسم ) حتى هي كانت بحالك … دم من يديها كتسيل وانا كنعقمها ليها وهي كتهبط دموعها فصمت … كانت قوية
اماليا : اه الله يرحمها مسكينة
ناصر : ( بتساؤل ) شكون
اماليا : مراتك
ناصر : ولكن انا مهضرتش على مراتي
اماليا : وعلى شكون كنتي تهضر دبا
ناصر هبط ليها لكم تاع تريكو وجمع لعلبة وهزها وناض واقف … بتاسم وجاوبها
ناصر : كانتكلم على ختي
♟ عفراء الزعيم ♟
🕯️ الفصل التاني : بين الحقيقة والمخفي
🎗️ بقلم : أميمة أوما
ان تبحر بلا مركب ،معناه ان تختار الموت واقفا كالأشجار ، لأنه في قضايا البحر والحب لا حياد
⏳ البارت 73
قالها هاد لكلام ومشا وخلاها گالسة فحيرة وكتفكر مع راسها
اماليا : ختو كيفاش واش ناصر عندو ختو وانا مفخباريش
بقات كتفكر وتهضر غير بحدها حتى باليها نبيل دايز
اماليا : زين ( كتشير بيدها ) هانا اجي اجي
شافها تمشا لجيهتها بخطاوي تقال ويدو فجيبو
نبيل : شنو مالك واش بغيتيني فشي حاجة
أماليا : گلس گلس بغيت نسولك
نبيل : ممساليش قولي اش كين
اماليا : حشومة عليك گلس راني باغا نهضر معاك
نبيل گلس حداها بنفخة
اماليا : دبا نتا كتعرف ناصر مزيان ياك .. كتعرف عليه كلشي
نبيل : اه تقريبا كلشي علاش
اماليا : واش ناصر عندو ختو فشي بلاصة
نبيل : قلتي ختو .. لا سي ناصر معندوش ختو
أماليا : ههه يهديك لله راه عندو .. ممكن تكون بنت خوه وكايقولها ختي متلا
نبيل : اش كتخربقي .. سي ناصر معندوش لخوت .. سي ناصر كين بحدو
أماليا : لا واش نتا متأكد ولا غير باغي تخبي عليا
نبيل : علاش انخبي عليك .. سيري سوليه وتأكدي بنفسك .. كلشي هنا عارف سي ناصر معندوش لخوت
أماليا : ولكن هو قالي انا بحال ختو زعما كنصبر
نبيل : ( حط يدو على جبهتها ) انا نمشي نقول لخالتي فاطمة تجيبلك دوا دسخانة راك ماشي لباس … قاتلك كتشبه لخت ناصر زوينة هادي ( بتاسم بستهزاء وناض من حداها وخلاها مفاهمة والو )
_________________
بنت طويلة وزوينة هازة شعرها لأشقر لفوق ولابسة قميجة فوقها لاڤيست وسروال توب لاسق عليها وطالون رقيق وعالي وملف فيدها ونظاظر فعينها
سيرا : لمهم هنا فين كدخل سلعة وتخرج … ولمكتب ديالك كاين لهيه
عفراء : ولكن هاد لبلاصة صغيرة واش هدا هو تصدير وتوزيع لي براق مصدعلي بيه راسي وهما مكاملينش حتى 10 لكراطن
سيرا : ( كتقاد نظاظرها وكتشوف بصدمة فعفراء كيفاش كتكلم على براق ) احم فهمتي غلاط .. هدا انسة غير نمودج اما سلعة مكندخلوهاش هنا راه كين مستودع فجنب شركة هو فين كدخل سلعة .. ولكن نتي لمكتب تعاك هنا … اما لمستودع اتبقاي تهبطي غير تراقبي فيه مرة مرة لا غير
عفراء : اااه فهمت شكرا هههه … صراحة كتباني ظريفة ماشي بحال سكريتيرات لمسموامات لخرين
سيرا : ( تبسمات ليها ) شكرا … لمهم انا نمشي لخدمتي دبا ولا حتاجيتي شي حاجة فبيني وبينك غير طابق واحد
عفراء : اااه بصح نتي اتبقاي فطابق مع براق ( شافتها مخرجة عينها فيها ) بغيت نقصد سي براق
سيرا : اه لفوق … يالاه بسلامة نتلاقاو من بعد
سيرا تمشات لجيهة سانسور بصوت طالونها لمسموع وخطواتها لمتبوتة … بقات عفراء كتشوف فين اتخدم … كاين قاعة كبيرة كاملة جاج وفالقنت تعاها غرفة لي فيها لمكتب تاعها وحتى هو جاج … يعني اتقدر تراقب باقي لعمال لي خدامين امامها حتى هما …. دخلات لمكتبها وگلسات ولقاتو تقريبا خاوي مافيه لا ديكور لا والو مجرد كارطونة فيها ملفات عمل لا غير
عفراء : ولكن مايمكنش نخدم فوق بيرو عامر غير بالملفات …
تبسمات بخبت تاني وناضت خرجات من بيروها توجهات لسانسور بسرعة متوجهة لطابق فوق منها .. وصلات وتمات موجهة لمكتب براق بسرعة مجات فين سيرا تقولها بلاتي فين غادة حتى كانت حلات لباب
سيد گالس ومركز فاملفات وكايدرسهم مزيان وعاقد حجبانو ومرة مرة يجغم من كاس لقهوة لي قدامو … تحل عليه لباب بسرعة هز عينو فيها داخلة كتزربي حتى وقفات قدامو
سيرا : ( تابعاها بسرعة ) سي براق سمحلي راه دخلات قبل منقدر نوقفها
دارلها اشارة بيدو غير سيري .. خرجات سيرا وسدات لباب
براق : واش هبلتي تاني .. شحال من مرة انقولك هادي بلاصة ديال لخدمة وخاص تعاملي بحال لموظفين جميع وقبل مدخلي حتى تسولني سيرا واش انا مسالي
عفراء : ( كدور فعينها وترمش بسرعة ) امم سمحلي نسيت ولكن نتا كتقولي بحال لموظفين وفالخر معاطينيش حقوقي
براق : اشمن حقوق
عفراء : انا لمكتب لقيتو خاوي كين غير لملفات .. والمكتب خاص تكون فيه مزهرية وتصويرتي ولا شي حد من ناس لي عزاز عليا زيد شي ديكور وكاس نحط فيه لأقلام ودوك لمدكرات صغارين باش لابغيت نقيد شي حاجة لمهم هادو ابسط حاجة .. راه هاد شي لي كنشوف فالأفلام
براق خبط على بيروه حتى نقزات وكايورك على كلامو
براق : لأفلام اعفراء لأفلام … كرهت هاد سمية كرهتيني فيها
عفراء كترمش عينيها تاني بسرعة
براق : وقفي براك
عفراء : شنو
براق : شوفي فيا ومترمشيش .. خلي عينك فعيني وانا كنهضر معاك ماشي كتلويهم بحال بومة
♟ عفراء الزعيم ♟
🕯️ الفصل التاني : بين الحقيقة والمخفي
🎗️ بقلم : أميمة أوما
ان تبحر بلا مركب ، معناه ان تختار الموت واقفا كالأشجار ، لأنه في قضايا البحر والحب لا حياد
⏳ البارت 74
عفراء حطات يدها على بيروه وقربات وجها حتى ولا قريب من وجهو وعينها فعينو ورمشات بشوية وحلات عيونها زرقين فعيونو سوداء وبقات كتشووف فيه
عفراء : واش بحال هكا … واش دبا مزيان
براق بلا جداه لقا راسو متعمق فبحر عيونها وساهي فيهم
عفراء : براق واش نزيد نشوف ولا براك
براق حس براسو ماشي هو هداك هز يدو حطهم على كتافها وبعدها عليه ورجع هو قاد لگلسة وحرش صوتو من جديد
براق : احم عفراء سيري لخدمتك ودوك ديكورات كايجيبهم لموظف من عندو ماشي كادو من شركة
عفراء : اووووه وانا نفهم … اوك خاصك تقداهم ليا مدام انا محسوبة عليك … حيت انا زيرو درهم كيف كاتعرف
براق : سيري اعفراء راه صبري قريب يتقادة
عفراء : ناري ياكمل جبتي سلاح معاك
براق : ( بصوت مرتافع ) عفراااااء .. كلمة وحدة والله حتى نهزك ومن هاد سرجم نرميك
عفراء : ( سرطات ريقها وتمات غادة بخطواتها تجاه لباب ) بسلامة سي براق
زدحات لباب ومشات بزربة لخدمتها … اما براق شد راسو بيديه بجوج … حس بشي حاجة ماش طبيعية .. يا إيما هي تبدلات وخوفها غبر ولات فيها لهدرة بزاف ومبقاتش تخاف .. يا هو ولا عادي ومبقاش عندو لهيبة وعصبيتو معاها بردات … فين زعيم لي كان كلامو تقيل ولي قدامو كايفكر الف مرة قبل مايتكلم … دبا ولا يشرح بلهلا يطريه لعفراء حتى تفهم ويسمعلها لهبالها حتى تخرج ليه لگرون …
_____________
فوق جبل عالي گالس وهي متكية على كتفو وكايشوفو لمنظر تاع لمدينة من فوق جبل منظر غزال
هارون : دينا حتى لفوقاش نبقاو هكا
دينا : مفهمتش
هارون : نتي عارفة بلي انا معاجبنيش لحال وانا مخبي على خوك والميمة علاقتنا .. انا بغيت كلشي يعرف ونتزوجو قدامهم كاملين
دينا : حتى انا هاد شي لي باغا
هارون : اوى وعلاش ملي كنقولك نهضر مع خوك مكاتبغيش
دينا : هارون انا خايفة براق مايوافقش ومايبغيش صاحبو لي معتابرو خوه وخو ختو يقوليه انا وختك كانبغيو بعظنا … نتا عارف تفكير براق كتر مني .. نفسو خايبة وممكن يدير فيك شي حاجة
هارون : ولكن انا مخايفش …
دينا : ( هزات راسها وشافت فعينيه ) ولكن انا خايفة نخسرك وبزاف … انا مستاعدة نخسر راسي ومنخسركش نتا
هارون : دينا انا بغيتك مراتي واش كتفهمي بغيت تولدي شي بنيتة بحالك .. بغيت نعس جنبك ونفيق جنبك … انا مابقيتش باغي نخسر حتى دقيقة بعيد عليك
دينا : ( تبسمات ليه ) كنبغيك بزااااف
هارون : عارف ههه … وحتى انا كنبغيك ولكن يمكن غير شوية
دينا : ههههه غير بداك شوية ومحمقني معاك هههه
عنقها وباسها فجبهتها وهما فرحانين
____________
نمشي عند لي نافخة عليا ونافخ عليك كنقصد راضية وعمر تنائي لغريب هههه … واقف فشانطي قدام لقهوة وكايساين فيها ومرة مرة يشوف فساعتو .. وقف قدامو تاكسي ونزلات منو هو دار راسو باقي مشافها حتى وقفات قدامو ربعات يدها وطلعات فيه حاجب
راضية : واقف كتسايني بحالا غادة نهرب قشعتيني فطاكسي ملي كنا فراس وملي وقفت درتي راسك ساهي ومسايق ليا لخبار .. بغيت نعرف غير نوع هاد لمدرسة لي قراتك
عمر : اححح غالية عليك ازين وصعيب تفهمي لدروسها … ولكن حتى انا بغيت نعرف شكون علمك هاد شطارة وتقرايها طايرة فسما
راضية : احححح واعر عليك ونخافك متقد عليه ومع نتا ضعيف والحالة لبدنية غير مسلكة معاك فالمعلم تاعي مايصلاح ليك نصيحة مني ليك هههه
عمر : كايبالي غير نطلبو طابلة هنا فالباب ونديرو ليهم لزبائن ستقبال
راضية : كون فكرتي فيها قبل منجي راه ايكون رجليك طابو ليك ونتا كتساين فيا يامسكين
عمر كايحك صدرو ودارلها اشارة بيدو تفضلي دخلي .. دخلات قدامو ومبتاسمة .. وصلو لطابلة خاوية جر ليها لكرسي گلسات ومشا قدامها وگلس
راضية : مابيكش عندك مع صواب شوية
عمر : اه باقي فين نعجبك
راضية : هههه دبا واش ممكن تقولي علاش هاد لمدة كاملة ونتا تابعني
عمر : قتليك ومتقتيش
راضية : شنو قلتي
عمر : ( صغر عينو وقرب ليها وشاف فعينها ونطق ) … حيت كنبغيك
راضية بقات ساهية فعينيه وسرطات ريقها وحاولات تبت راسها
راضية : احم انا سولتك بالمعقول بلا ضحك دبا
عمر : حتى انا جاوبتك بالمعقول وبلا ضحك
♟ عفراء الزعيم ♟
🕯️ الفصل التاني : بين الخقيقة والمخفي
🎗️ بقلم : أميمة أوما
ان تبحر بلا مركب ، معناه ان تختار الموت واقفا كالأشجار ، لأنه في قضايا البحر والحب لا حياد
☝️ البارت 75
راضية : كيفاش كتبغيني ونتا عمرك تكلمتي معايا .. كيفاش بغيتيني وامتا اصلا
عمر : واش كتسمعي بحب من أول نظرة .. تقريبا هاد شي لي وقع ليا .. عارفك اضحكي حتى انا ضحكت على راسي فالأول
راضية : صراحة مكنتيقش بالحب من اول نظرة ولكن شرحلي كتر
عمر : عادي بحال اي شاب كنت گالس فكافي وشوية گلسات بنت زوينة كتبان كلها برائة وضحكتها بحال شي وردة وهي كاتفتح … جدبوني ليها ابسط لحركات انا براسي معرفتش علاش تجدبت ليهم واخة شي واحد اخر ممكن تجيه عادية … وفهاد لحظة دخلات بنت وحدة خرة وگلسات مع لبنت لجميلة وهنا ظربني ضو … حيت اكيد لبنت لخرة عرفتها شكون
راضية : دوختيني شكون هاد لبنات
عمر : لبنت لولة هي نتي ولبنت لي دخلات من بعد هي خت براق سفياتي
راضية : لا بلاتي بلاتي هاد شي بزاف . نتا فين كاتعرف براق ودينا واش نتا شي مهووس ولا شنو
عمر : هههه لاواه مسطي .. كنعرفها حيت خت لعدو ديال سيد لي انا خدام معاه .. براق سفياتي عدو ناصر لعراقي فالخدمة … وهادشي علاش كنعرفو ومزيان … فديك لحظة قررت نمسحك من بالي ولكن انجدابي ليك كان قوي ومقدرتش نساك .. هاد شي علاش بقيت نتبعك غير من بعيد
راضية : اهه ودبا علاش كتهظر معايا واش براق تصالح مع هاد ناصر
عمر : مستحيل واخة يبقاو غير هما
راضية : ودبا نتا لمشكيل لي عندك هو عداوتهم
عمر : تماما … من حدهم اعداء عمرهم ايسمحو لينا نتزوجو
راضية : كتهظر بحالا انا تقبلت لحب تاعك وكنبغيك وهمنا هو براق وهاد ناصر تاعك يتصالحو … واش نتا شوية لباس
عمر : لهم تاعي هو عداوتهم اما نتي عارفك طيري حتى تعياي اتولي تبغيني
راضية : ههههه تيقة فنفس واعرة هادي … نصيحة مني ليك نقص منها شوية
هزات ساكها وناضت
راضية : وياك تحاول تبعني مرة خرى
________________
هابطة فدروج وهازة دبدوب فيدها .. شافت باباها گالس وكايشرب قهوة مشات لجيهتو كتجري
نازلي : بابااااااا
ناصر حط لكاس من يدو ولقاها بيدو مجوج عنقها وگلسها على ركابيه
ناصر : نبض ديالي لباس عليك .. كتحسي براسك مزيان
نازلي : اه ابابا انا لباس عليا .. سوف سنو سراتلي لبرهوسة
ناصر : اووووه شحال زوين … بصحتك احبيبتي زوين بزاف
نازلي : عجبك ياك
ناصر : ااه بزاف … شوية ونغير منك هههه
نازلي : لا ابابا متغيرس حيت حتى نتا سراتلك لبرهوسة كادو واس مسفتيهس
ناصر : ( بتساؤل ) كادو لا مشفت والو
نازلي : ساين انا جاية سفتها فين خباتو
هبطات من ركابيه و مشات لبيت أماليا كتجري حنات تحت سرير وجرات ساشية ديال لكادو وخرجات من لبيت وتوجهات لباباها
نازلي : بابا هانا جبتو حل تسوف
شدو من عندها ناصر وحاس بفرحة غريبة انه اماليا تفكراتو حتى هو وشراتلو كادو
خشا يدو وجبد شنو فيها شافو وغلباتو ضحكة
ناصر : حبيبتي هدا راه واقيلة تاعك نسات معطاتوش ليك
نازلي : لا ابابا هي قاتلي جابتو ليك
ناصر : ولكن هدا نونوس
نازلي : كايشبه ليك ياك ههههنهه
ناصر بقا كايعظ على شفايفو هز نونوس وتم خارج لعندها لجردة ونازلي تابعاه كاضحك
هي مع راسها گالسة متكية فجردة مرتاحة ومغمظة عينها يعلم لله بيمن كتحلم ولكن غير من ضحكتها باينة ناصر هههه ….
ناصر : أماليااااا … أماليااااا
هي ناعسة وهو بقا كايغوت حتى وصل لعندها وهي تقول واش سمعات شي غوات … حنا حتى لودنها وغوت شي لي خلاها جات گالسة وعينها محلولين على أخرهم
ناصر : أمالياااااااااا
أماليا : ( كتشوف فيه بحال شي مصدومة ) ناصر هدا نتا .. هههه سبحان لله عاد كنت كنحلم بيك
ناصر : ( وراها نونوس ) شنو هدا
أماليا : ياه شفتيه كنت مخلياه مفاجأة
ناصر : مفاجأة وليا انا بهدا
أماليا : ( صغرات عينيها ) زوين ياك … كايشبه ليك
نازلي : ههههه قلتها ليه
ناصر : أماليا واش ملقيتي ساعة مالقيتي قميجة ولا سروال ولا گرافاطة ولا ريحة … واجيبي غير برة وخيط ومتجيبيش هاد لعب لبراهش
نازلي : دبا سنو واس كتعايرنا ابابا حيت حنا برهوسات
أماليا : هاد شي لي بالي ازوينة … يالاه بحالنا نخليو شارف بوحدو
تمات غادة هي ونازلي ونافخين عطاوه بظهر وزادو .. فاتوه غير شوية وهو يعيط بسميتها
ناصر : أماليااا
أماليا : ( شافت فيه وبنفخة تكلمات ) شنو تاني
ناصر تبسم بخبث ومشا لجيهتها بزربة وفرمشة عينها هزها بين يدو ولاحها فلابيسين لي جنبهم
يتبع ….

Leave a comment

  1. ختي واش القيصة غتحبس ف الجزاء 4 حيت هنا وقفات عندي بليييز جوبي واش باقي كطحطي فلقيصة