Skip links

 7,334 عدد مشاهداات

🔥#قصةكاملة_قصيرة🔥
#ملاحظة : القصة ممنوعة من النشر
🍀🍀🍀🍀🍀🍀
القصة القصيرة بعنوان : ^^عائلتي مستغلاني^^🍀🍀🍀🍀🍀🍀
🥀القصة ببساطة #عائلية #واقعية #دراما 🥀
العائلة هي السند والمساعدة والحب والطمأنية، العائلة هي لي تربطنا ببعض بقوة الدم والأخوة، العائلة هي موطننا الصغير في ظل هذا العالم الموحش،
ف أجمل الأصوات هو صوت العائلة عندما يضحك الجميع فى نفس اللحظة
وأجمل الأوقات هي لي كندوزوها بفرح وحنى كنشوفو أمنا وأبونا فرحانين ومفتاخرين بينا
ولكن واش دايمن العائلة كتكون محبة دائما الأبوين كيكونو سند واش كل الأباء كيبغيو ولادهم وكيخافو عليهم ؟
واش بصح الأمومة والأبوة إحساسان غريزيان فطريان وطبيعيان فالشخص ؟
واش كلنا عندنا أب وأم لي فعلا قايمين بدورهم كأب وأم ؟
فهاذ القصة غنشوفو جانب آخر لمفهوم الأم ومفهوم الأب
غنعيشو قصة بطلتنا لي من الواقع وصورة لحياة مجموووعة من البنات 👄👄
^^عائلتي مستغلاني^^

الكاتبة ✏✏chaymae ouaj 🍀

🌺قصة قصيرة بعنوااان🌺
#عائلتي_مستاغلاني

🦚الكاتبة :✏chaymae ouaj
🥀الجزء 1🥀
في أحد الأحياء الشعبية بالمدينة الساحلية الجديدة
كتتواجة دار بطلتنا وهي عبارة عن برطمة عادية 3 بيوت نوم واحد ديالها وآخر دأبويها وآخر دإخوانها التوائم التلاث وصالون عصري كبير وآخر صغير تقليدي بسداسر وفيه تلفاز …كوزينة كبيرة حمام كبير وطواليط عصرية ووحدة أخرى تقليدية ….)
كانت في المطبخ كعادتها حتى :
1..: ….. (وقف عليها بخناينو ): سااالا وا ساالا هئ هئ وافيا زووووع
سارة : تهدن أحبيب ختو غير سير جلس أنا كنطيب واحد نصف ساعة وغير نشر لحوايج نحطلكم تتغداو
2…. :(جاي كيجري وقف عليها كيلهت ) :سالا سالا سالا سالا زلي زليي (جري) فادي فادي طيح لطوافووز علييه. تبعج…
سارة :(شهقات ولاحت آش فيديها ومشات كتجري لبيت نوم إخوانها لقات خوها فادي طايح فالأرض وطايح عليه كوافوز على رجليه وحاميها غوات وبكاء
سرعات هزات عليه لكوافوز و هزاتو كان كيبكي من حريق رجليه صغيورة وهي بدات تبكي معاه وتبعوه توام زوج لخرين كيبكيو تاهما ماعرفاتش آش دير…خلاتهم ومشات كاتجري لبيتها خدات تيليفونها وكولها كترعد كتصوني على أمها مرة وعلى باها ولكن كالعااااادة ولا من مجيييب …بدات تشهق وهي كتسمع صوت بكاء أخوها الصغير لي وااضح عليه كيتألم مالقات تاحل جرات للكوزينة طفات لبوطة ومشات لبسات بوليرو ودارت زيفها وجرات هزات خوها وساروت دار وخرجات كتجري وتابعينها زوج لوخرين من لور خرجات برى وقفات فالشارع ولي داز كيشوف فيها هازة وليد كيبكي بالجهد ووليد تاني واقف حداها شاد من كسوتها من جهة والتالث شاد من كسوتها من جيهة الأخرى وتاهما تيبكيو
بزز وقفاتلها طاكسي وقاتلو يديها لأقرب كلينيك ……..
🍀🍀🍀
◇ نتعرفو على بطلتنا
سارة هي بنت محجبة عندها 18 سنة زوينة غير مكتهلاش فنفسها أو بمعنى آخر مكتلقاااش وقت لنفسها من نهااار تزادت من نهار عقلت على نفسها بنت ست وسبع سنوات وهي وحدها كتعتامد على نفسها ….
أمها اسمها جميلة سيدة شابة ماكاتديها فحتى حاجة غير نفسها وزوجها
لي هو أب سارة والتوأم التلاث السيد كريم…
🍀🍀🍀
جميلة وكريم تزوجو فسن صغيرة وعن حب
بحيث جميلة تزوجات على سن 17 سنة وفنفس السنة حملات ب سارة الحمل لي كان غلط كيفما هي دائما كتقول ليها بحيث كانت متافقة هي وزوجها ميولدوش ولكن شاء القدر وتولدات سارة
جميلة وكريم كانو فداك الوقت كيكونو مستقبلهم بحيث كريم كان أستاد وجميلة كانت كتبريباري للباكالوريا
ومن بعد خداتها بميزت مشرفة الشيء لي خلاها تلتاحق مباشرة بالمدرسة العليا للأساتذة وبعد تلاث سنوات تخرجات كأستاذة هي الأخرى
فهاد الوقت كانت الطفلة سارة ذات التلاث سنوات كتتلاوح من يد ليد شهر عند خالتها وشهر عند عمتها وعام عند جداتها
هالي يضربها هالي يعاملها مزيان هالي يعايرها هالي يهملها ….
أما أمها مكانت كاتعرف حتى تشدها وكانت كتشوفها كعائق أمام مستقبلها وحياتها وشبابها ودائما كاتحجج بلي عندها لحفاظة وبلي امتحانات ومامسالياش تقابلها وها ضفراني غيخسرو وها لهالات غاينوضو لاسهرت معاها …… حتى الرضاعة مرضعاتهاش خافت على صدرها يطيح ….
أما السيد كريم فأي شيء قالتو جميلة كان كيوافق عليه مغمض العينين بحيت طايح فيها وكيموت عليها لدرجة تعماتلو البصيرة كليا
دوزو شبابهم كولو جميلة وكريم كيخدمو بليل ونهال فالتدريس صباحا كأساتدة فليسي وليلا كيزيدو ساعات إيضافية وكيقريو فدي سونطر دي لونك وريال كيجمعوه….
حتى جمعو فلوس خلاتهم يشريو تلك البرطمة وسيارة فاخرة
وفكل صيف كيسافرو لمدينة فشكل يعيشو حياتهم والحب والرومنسية حتى تساراو مدن المغرب كلها و ولاو يسافرو للدول المجاورة
أما سارة فهي آآآآآخر همهم كيقلبو غير عندمن يخليوها ويمشيو يخرجو ويتساراو ويسافرو بحيث كيعطيوها مرة لعماتها ومرة لخالاتها وكيعطيوهم لفلوس كمقابل أنهم كيقابلوها
عمرهم داوها معاهم أو سفروها أو حتى خرجو كعائلة عمر مها مشطاتليها أو عوماتها أو لبساتها …وعمر باها لعب معاها ولا دللها عمرها أصلا حسات بيهم كاينين فحياتها …..
حيت كانت دائما جاسلة عند أحد الأقارب هالي يحرت عليها هالي يضربها
وهادشي خلاها تتعلم للشقا بأنواعو حيت كانو يزيدوها عماماتها وخوالاتها للكوزينة وهي بنت 6 سنين
وملي وصلات سن 12 سنة وقعات لها محاولت اغتصاب بزز فلتات منها من طرف من ولد عمها لي سكتات عليها وماقالتها لحد …تما بدات تفهم ولات كاترفض أنهم فكل عطلة ولو عطلت يومام يسيفطوها واليديها عند شي حد باش تخوالهم الساحة يخرجو يسافرو يعيشو حبهم بلا ميصدعهم حد
ولات تبكي وتترجاهم و تقولهم غير خليوني فدار بوحدي
وهو كذلك ولات كتجلس فالدار بوحدها عطلت الصيف والعطل الأخرى فحين واليديها كيسافرو ويعيشو حياتهم
حتى قفلت 15 سنة ووقع الغلط كيفما كتسميه أمها مرة أخرى وحملت بالغلط تاني وشحال تفقصات وكرهات الوضع وحاولات تجهض شربات بزاف دلعشوب بدون نتيجة وهنا عاد مزادت
تعصبات وكل جنونها وفترت وحمها خرجاتهم فسارة لي هي من النوع لي مكيدويش كترض لداخلها ملي كانت صغيرة كل الحكرة والذل لي تلقاتو من طرف أقربائها ولي سببو الأول والأخير واليديها كلشي كتماتو فنفسها سرطات الغصات وهي ساكتة …

🌺قصة قصيرة بعنوااان🌺
#عائلتي_مستاغلاني

🦚الكاتبة :✏chaymae ouaj
🥀الجزء 2🥀
ملي تولدو إخوانها التوائم التلاث فادي وشادي وهادي لي عندهم حاليا 4سنين
وقع معهم نفس السيناريو يلاه كيفرح بيهم أبوهم سيمانة أو إثنان ومن بعد يرجعو لعادتهم القديمة
سارة بنت 15 سنة تحملت مسؤولية 3 أطفال توائم رضع شحال عانات معاهم كانت تضل سهرانة عليهم الليل كولو وتمشي لمدرستها صباح بكري بلا نوم حتى أنها شحال من مرة منكات باش تجلس تقابلهم
الشيء لي خلا مستواها الدراسي متراااجع رغم أنها قراااية وكتحماق على لقراية ومعقولة فيها ولكن شكووون خلاك تقراي ولا داها فيك
الشيء ليكان يدبحها فأعماقها وهي كتشوف صحاباتها كيديوها فنفسهم فلبسهم وجههم وقرايتهم ويعيشو سنهم ومراهقتهم
أما هي أم بزز منها أم في الخامسة عشرة من عمرها كتخمم فخوتها واش كلاو واش ديك الجارة لي خلاتها مقابلاهم كضربهم ولا مهليا فيهم …
حيت ملي كتكون سارة فالمدرسة كتديهم لجارتها تشدهم ليها تا ترجع وماشي فابور كانت كاتخلصها جميلة …
التوائم التلاث سارة لي رباتهم خرقاتهم سهرات على مرضهم وكلات عومات جمعات طيبات غسلات
لدرجة ملي بداو يهضرو كيعيطولها ماما
فحين مهم وباهم كيشوفوهم مرة فيوم أو يومين حيت جميلة وكريم كيخرجو مع 8 صباحا ومكيرجعو تال9 دليل ….كيتغداو ويتعشاو فدي ريسطوو… كيجيو للدار غير ينعسوو وأغلب الأحيان كيجيو فالليل كيلقاو التوأم نعسو أما العطل واخا تكون عطلة غير ديوم كيسافرو ولا يخرجو مااامسوقيينش لولادهم ….
سارة لي كانت أم لنفسها ربات راسها براسها ولات أم لإخوانها فسن15 سنة
هملت نفسها هملت دراستها بلاصت ماتلعب وتخرج كيف أقرانها كانت جالسة فالمنزل تقابل 3 توائم
وما أصعبها تربية التوأم يبكيو فدقة
يمرضو فدقة ويعومو فدقة ياكلو فدقة ……..
عانات وعيات ولازالها تعانييي بسبب أم مهملة مكتستاهل حتى كلمة أم وأب حاشا واش يكون راجل
حيت الأم والأب يحتاويو أطفالهم ويخافو على أطفالهم يربيوهم ويحميوهم
ماشي يلوحوهم لجيران والأقرباء لي يسوا ولي مايسوا يمسح فيهم رجليه
سارة ماخلات ما سمعات من طرف عماتها خالاتها وأولادهم…من قبيل …مك ماباغاكش …باك لايحك لينا كيشياطة
….واش نتي ماتمشيش لداركم ….واش ماعندكش باك ….مك مكتحملكش…نتي
ماشي بنتهم راه غير لقاوك ولايحينك لينا حنا ………….
كل هاذ لهضور وكتر وسارة كانت كتسكت وعاااذراهم ملي مك لي ولداتك وباك كيقولو عليك غلطة ولايحينك وكتحسيييي بيهم ماباغيينكش عاااد تسناي من لبراني يبغيك ولا يحن عليك …..

تتمة

أما الأم والأب فآآخر همهم بحكم جميلة فعمر 35 وزوجها 40 شبابهم كولو دوزوه فالعمل وتامارا تاجمعو لفلوس عاد بانتلهم يعيشو حياتهم يسافرو وضاربين الدنيا بركلة
والضحية هي سارة والتوأم
حاجة وحدة إيجابية فحالت سارة وحياتها هي الجانب المادي
بحيت باها مخلي لها كارط كيشي كل شهر كيحطلها واحد القدر معين بحكم هي لي كاتصرف على المنزل تقديا لماء الضوء دواء خوتها ملابسهم وملابسها كتبها ….. متحملة المسؤولية بالكااااااامل وكيكفاوها النقود لي كيكون حاطليها فا عالأقل هي مرتاحة ماديا
أما واليديها آآخر همهم حتى فالأعياد كيخليوهم وكيسافرووو كاتضطر تهز خوتها وتمشي دوز لعيد مع جداتها حيت فعائلتها كلها من جيهت باها وأمها
جداتها ام باها الوحيييدة لي كتحن فيها))))
🍀🍀🍀🍀
وصلات طاكسي لي هازة سارة والتوائم أمام واحد لكلينيك كبير بمدينة الجديدة خرجات سارة فيدها فادي لي دموعو محبسوووش وكذلك خوتو
دخلات كتجري وهي كاتشوف فجنابها وتغوت ب …
سارة : شي حد يعااوني (دازت ممرضة من جنبها مسرعة حاولات سارة توقفها تهضر معاها لكن الممرضة ماعطاتهاش وقت ودازت …فا بقات واقفة مكانها حايرة وهي هازة خوها لي قرب يسخف بالبكاء ….تالفة ماعارفة فين تزيد ….كان واحد الطبيب خارج من مكتبو حتى سمع صراخ بكائي لطفل دور راسو وشافها ومشا كيجري خدا من عندها فادي….
سارة كاتشوف فالطبيب ) لكوافوز راه طاح ليه كوافوز تقيل على رجلو ….

الطبيب حرك ليها راسو بواخا ) تسناي هنا .. (وتحرك كايجري
دخل الطفل لغرفت الفحص فحين جلست سارة فلكراسى دالإنتظار كتحاول تهدئ وتسكت خوتها وهي نفسها محتاجة للي يهدئها…
بقات جالسة مدت نصف ساعة وهي معنقا شادي وهادي عندها لي غفاو فحضنها
تفتح باب الغرفة خرج الطبيب الشاب شافها كانت حانية راسها ومعنقة إخوانها لي نعسو عندها
قرب منها و تحنى قفازي عندها عاد هي رداتلو لبال وهزات راسها….عاد
شاف مزيان وجها البريء وعينيها لحمرين بدموع أما هي شافت أمامها شاب بشعر ولحية سوداوين وحاجبين كثيفين وبشرة بيضاء ووجه صافي بملامح كلهم رجولة وشهامة…سهات وماخرجات من أفكارها حتى نطق ….
الطبيب : أحم تهدني أمدام ولدك بيخير راه غير لعضم دكدمو خرج من مكانو راه رضيتو ليه ودرتليه مساج وبانضة من هنا ليومين يرجع يتمشى عادي
سارة : أ ماشي ماشي ولدي خويا
الطبيب : اه سمحيلي واش توام
سارة نزلات عينها لخوتها فحضنها : آه مكايتشابهوش بزاف ولكن شادي وهادي ولي لداخل فادي توام عندهم 4 سنين
الطبيب بابتسامة ساحرة) : آه تبارك الله ربي يحفظهم ليك أ آنسة
سارة : سارة اسمي سارة
الطبيب : واخا أ آنسة سارة ماتخافيش على فادي تقدري تخرجيه ولكن رديلو لبال ميفورصيش على رجلو ويريحها وفليل ملي يبغي ينعس ماصيها ليه غير بشوي بواحد بوماض غانكتب ليك اسمها
سارة : ابتاسمات ليه ) واخا أدكتور فين نخلص
الطبيب : بلاش على حسابي أصلا مادرت والو غير ديه من جو لكلينيك
سارة : شكرا بزاف ( سارة فيقات خوتها لي مبغاوش يطلقو منها ومن حضنها ….

تتمة

أما الأم والأب فآآخر همهم بحكم جميلة فعمر 35 وزوجها 40 شبابهم كولو دوزوه فالعمل وتامارا تاجمعو لفلوس عاد بانتلهم يعيشو حياتهم يسافرو وضاربين الدنيا بركلة
والضحية هي سارة والتوأم
حاجة وحدة إيجابية فحالت سارة وحياتها هي الجانب المادي
بحيت باها مخلي لها كارط كيشي كل شهر كيحطلها واحد القدر معين بحكم هي لي كاتصرف على المنزل تقديا لماء الضوء دواء خوتها ملابسهم وملابسها كتبها ….. متحملة المسؤولية بالكااااااامل وكيكفاوها النقود لي كيكون حاطليها فا عالأقل هي مرتاحة ماديا
أما واليديها آآخر همهم حتى فالأعياد كيخليوهم وكيسافرووو كاتضطر تهز خوتها وتمشي دوز لعيد مع جداتها حيت فعائلتها كلها من جيهت باها وأمها
جداتها ام باها الوحيييدة لي كتحن فيها))))
🍀🍀🍀🍀
وصلات طاكسي لي هازة سارة والتوائم أمام واحد لكلينيك كبير بمدينة الجديدة خرجات سارة فيدها فادي لي دموعو محبسوووش وكذلك خوتو
دخلات كتجري وهي كاتشوف فجنابها وتغوت ب …
سارة : شي حد يعااوني (دازت ممرضة من جنبها مسرعة حاولات سارة توقفها تهضر معاها لكن الممرضة ماعطاتهاش وقت ودازت …فا بقات واقفة مكانها حايرة وهي هازة خوها لي قرب يسخف بالبكاء ….تالفة ماعارفة فين تزيد ….كان واحد الطبيب خارج من مكتبو حتى سمع صراخ بكائي لطفل دور راسو وشافها ومشا كيجري خدا من عندها فادي….
سارة كاتشوف فالطبيب ) لكوافوز راه طاح ليه كوافوز تقيل على رجلو ….

الطبيب حرك ليها راسو بواخا ) تسناي هنا .. (وتحرك كايجري
دخل الطفل لغرفت الفحص فحين جلست سارة فلكراسى دالإنتظار كتحاول تهدئ وتسكت خوتها وهي نفسها محتاجة للي يهدئها…
بقات جالسة مدت نصف ساعة وهي معنقا شادي وهادي عندها لي غفاو فحضنها
تفتح باب الغرفة خرج الطبيب الشاب شافها كانت حانية راسها ومعنقة إخوانها لي نعسو عندها
قرب منها و تحنى قفازي عندها عاد هي رداتلو لبال وهزات راسها….عاد
شاف مزيان وجها البريء وعينيها لحمرين بدموع أما هي شافت أمامها شاب بشعر ولحية سوداوين وحاجبين كثيفين وبشرة بيضاء ووجه صافي بملامح كلهم رجولة وشهامة…سهات وماخرجات من أفكارها حتى نطق ….
الطبيب : أحم تهدني أمدام ولدك بيخير راه غير لعضم دكدمو خرج من مكانو راه رضيتو ليه ودرتليه مساج وبانضة من هنا ليومين يرجع يتمشى عادي
سارة : أ ماشي ماشي ولدي خويا
الطبيب : اه سمحيلي واش توام
سارة نزلات عينها لخوتها فحضنها : آه مكايتشابهوش بزاف ولكن شادي وهادي ولي لداخل فادي توام عندهم 4 سنين
الطبيب بابتسامة ساحرة) : آه تبارك الله ربي يحفظهم ليك أ آنسة
سارة : سارة اسمي سارة
الطبيب : واخا أ آنسة سارة ماتخافيش على فادي تقدري تخرجيه ولكن رديلو لبال ميفورصيش على رجلو ويريحها وفليل ملي يبغي ينعس ماصيها ليه غير بشوي بواحد بوماض غانكتب ليك اسمها
سارة : ابتاسمات ليه ) واخا أدكتور فين نخلص
الطبيب : بلاش على حسابي أصلا مادرت والو غير ديه من جو لكلينيك
سارة : شكرا بزاف ( سارة فيقات خوتها لي مبغاوش يطلقو منها ومن حضنها ….
🌺قصة قصيرة بعنوااان🌺
#عائلتي_مستاغلاني

🦚الكاتبة :✏chaymae ouaj
🥀الجزء3🥀
سارة : يالاه أحبيباتي طلقوني راه خاصني نهز فادي ماغايقدش يتمشى
شادي : وا هزيني تانا
هادي : وتانا بععييت
الطبيب : واش متقدريش تعيطي على شيحد يعاونك فينها ماماكم
سارة : ابتاسمات بسخرية ) غايكونو كيتغداو فشي ريسطو ولا شي أوطيل سانك إطوال وشكون شاف مع غدا السبت يكونو دابا شدو طريق يدوزو لويكاند فطنجة كيديما
الطبيب : استغرب ) أحم المهم هدا وقت لغداء وأنا كنخرج فهاد الوقت لمحتاجة المساعدة نوصلكم
سارة : شافت فيه ) مابغيتش نعدبك أدوكتور غير خليني مولفة غاندبر
الطبيب : مابغاش يحكر ) لي بغيتي المهم هاكي( الطبيب ابتاسم ليها )هاذي بطاقة عملي بحكم تخصصي طبيب أطفال فا تقدري تعيطي ليا فأي وقت إذا احتاجيتي أي شيء متعلق بالتوائم )
سارة حنات راسها قرات اسمو ^أيوب لموذن^ أخصائي في طب الأطفال … شافت فيه وابتاسماتلو
سارة : شكرا بزاف نقدر ندخل نهزو
الطبيب: آه أكيد
(سارة دارت لكارط فصاكها وتحنات لطول خوتها وتكلمات معاهم بكل حنان) : حبيباتي هانتوما غندخلو كلنا عند فادي أنا غانهزو حيت كضرو رجليه ونتوما غاتبوسوه باش يبرا ياكو …
(شادي وهادي أشارو ليها ب آه شدات من يديداتهم صغار ودخلات
خلات أيوب كيشوف فيها وفطريقتها الحنينة فالتعامل مع التوأم استغرب من هاذ الفتاة وجاه نوع من الفضول ناحيتها ولكنو ماشي من النوع لي كيحكر على شيحاجة أو يحشر أنفو فما لا يعنيه )
////
أيوب هو طبيب أطفال دوز حياتو كلها في فرنسا قرأ تما وتكون تما ولكن ملي بغا يخدم قرر يخدم بلادو وحتى بحكم أمو وأبوه فالمغرب فمدينة الجديدة
عائلتو ميسورة نوعا ما ومتقفة بحكم أبوه ضابط شرطة وأمو أستاذة جامعية وعندو أخوه أكبر منو لي مكيتفاهمش معاه داكشي باش مستقل بنفسو كاري برطمة صغيرة وعايش فيها وحدو ولكن دائما وكل نهار كيتغدا مع عائلتو …
هو شاب ف 28 من عمرو أبيض بلحية كثيفة وشعر أسودان عيونو سوداء طبعو شخص عملي وهادئ ومحب للخير
شحال من مرة كيداوي ويعالج بالمجان أو على حسابو ويشري أدوية لأي محتاج ….
مرح وقلبو بيض قليل فين كيتعصب غير للأشياء لي فعلا كاتأثر عليه أو ..أخوه لي كيوصلو لدرجة يتعصب ومايتحكمش بنفسو
بحكم أخوه الكبير فاشل فحياتو ودراستو
حتى فزواجو …ضيع حياتو
بأنه دخل شراكة فشي شركة حتى عمر ديون وكان غايدخل للحبس فكو غير أيوب بلفلوس ليكان جامع باش يفتح كابيني او عيادة خاصة به …وباش زاد كملها
تزوج ببنت عمو ومع عصبي كان كايضربها ودعاتو كان غايمشي فيها تاني حتى تدخل ليه أيوب مع عمو وراضاهم حتى تنازلاتلو لبنت وتطلقت منو بالإتفاق ….
فا أيوب من ديما كينقي مخلفات خوه لكبير ومشاكلو ودائما كيجبدلو الصداع مع واليديهم بحكم كيحس بالغيرة من أيوب ومن نجاحو فحياتو المهنية
حتى قرر أيوب يستقل فمنزل بوحدو وخدم فأهم كلينيك فمدينة الجديدة وكيجمع لفلوس تاني باش يفتح عيادة خاصة بيه ….////
❄❄❄❄

تتمة

❄❄❄❄
عند سارة لي دخلات لقات فادي الصغير ناعس هزاتو بشويا رادة لبال مع رجلو وقالت لخوتها بجوج يشدو فكسوتها مزيان ومايطلقوهاش …وهم امتاثلو بحكم مربياهم كايطبقو أي شيء قالتو ..وخرجات من غرفة الفحص لقات الطبيب واقف كايتسناها عطاها ورقة الدواء )
أيوب : آنسة سارة هالكارط عندك لاحتاجيتي معلومة طبية أو أي حاجة عيطيلي فأي وقت
سارة : ابتاسمات ليه ابتسامة سحراتو ) شكرا بزاف أدكتور
(وتحركات هازة فادي أما شادي وهادي شادين فجناب كسوتها ….)
هادي هز راسو شاف فيها ) سالا
سارة حنات راسها شافت فيه ) حبيب سارة ….
هادي : فيا زوع أماماتي
سارة : هاحنا غانرجعو للدار ونوكل حبيبي
شادي : تانايا حبيبك
سارة : تانتا حبيبي
هادي خنزر فيه ) حبيبتي كتار منك
(شادي يالاه غايغوت عليه حتى قاطعاتهم سارة )
سارة : كلكم حبابي فا مادابزوش ودابا تحركو دغيا نرجعو
(شادي وهادي تحركو أسرع ساكتين …والطبيب لي بقا واقف تااابعها بعينيه سمع حديثهم وضحك وهو كايشووف فيها حتى خرجات من باب لكلينيك وخدات طاكسي حطها أمام المنزل
دخلات حطات خوها فبيتهم هو وخوتها وخلاتهم معاه وتوجهات مباشرة لبيتها وسدات لباب جبدات تيليفونها ودوزات رقم أبوها
صونا مرة وزوج وأربعة وخمسة تا عيات ودوزات خط أمها ونفس الشيء تاكانت غاتقطع عاد تفتح الخط )
جميلة : سارة آش كاين شباغا را بابك كيصوك ماقدش يجاوب لاش كتصوني مصدعانا ؟!
سارة بلعات الغصة ونطقات) ماما راه فادي طاحت عليه لكوافوزة على رجلو وديتو لكلينيك يلاه جبتوو دابة راه كان غايتهرس من رجلو
جميلة : وهووما لي باسليين وكايطييرو وملي ديتيه وجبتيه وكلشي هو هداك لاش معيطا واش خاصك فلوس ؟
سارة دموعها كينزلو ) لا ماخصنيش….

جميلة : إوا لاش معيطة مافهمتش
أنا وبابك مسافرين غندوزو لويكاند فقنيطرة وماغارجعو تال نهار الإتنين فليل بلا ماتبقاي تصوني حيت غنطفيو تيليفوناتنا غير نوصل نسيفطلك فلوس فكونطك يلاه بسلامة
( وقطعات عليها …أما سارة بقات مدة حاطة تيلي على ودنيها كتحاول تستوعب واش لهاذ الدرجة ماعندهم كبدة على ولادهم
جلسات فسريرها كتبكي وتقول مابكيت تا تفكرات خوتها مزالين بلا غداء عاد ناضت غسلات وجهها ومشات لكوزينة

🌺قصة قصيرة بعنوااان🌺
#عائلتي_مستاغلاني

🦚الكاتبة :✏chaymae ouaj
🥀�الجزء 4🥀

🍀🍀🍀🍀
فالليل والساعة 12
كانت سارة ناعسة فالأرض مفرشة فغرفت إخوانها حيت كيخافو ودائما كتنعس معاهم
ناعسة حتى كتسمع أنين فاقت قافزة تجاه الصوت ليكان جاي من سرير أخوها فادي قلباتو لقاتو طاااايب وكولو مزنك سخانة طالعة ليه بزاف …
بدات ترعد ومعرفاتش آش دير مشات فزكات فوطة دارتهالو على راسو وفينما سخنات ترجع تفزكها وهي كاتبكي
دازت نصف ساعة ولكن ماكاينة حتى نتيجة حرارتو مازالها مرتافعة
مشات كتجري لبيتها خدات هاتفها كتصوني لأبوها وأمها ولكن طافيييي
تفكرات رقم الطبيب زلعات صاكها تالقات لكارط ديالو ودوزات رقمو وهي كتبكي وكترعد…
🍀🍀🍀
عند أيوب لي كان فشقتو جالس على فوطوي خدام على بحث علمي فبيسيه حتى سمع هاتفو…لقا رقم غريب غير مسجل وجاوب)
أيوب : ألو
سارة وهي غير كاتبكي وبزز كاتهضر وبلحس باش ماتفيقش هادي وشادي : واش واش واش نتا الدكتور (نسات اسمو)
أيوب لي بعدما فتح الخط سمع صوت بنت كتبكي تقاد فجلستو باستغراب )
أيوب : آه أنا الدكتور أيوب شكون معايا
سارة : هئ دكتور خوية سخون سخون بزاف درتليه لفوطة باردة ووالووو نص ساعة وأنا كنبردو بلفوطة ولكن بدون نتيجة طايب وكايهلوس …
أيوب : تهدني أ آنسة وقوليلي شكون نتي باش نعرف علامن كتهضري
سارة : أنا سارة هئ سارة كنت فصباح فلكلينيك مع خوتي توام و خويا فادي لي طاحت لكوافوز على رجلو ودابا طايب…

أيوب تدكرها ووقف من مكانو بتوتر ) : أولا أسارة خاسك تتهدني و قوليلي واش ماعبرتيليهش الحرارة أو واش ماعندكش شي دواء خافض للحرارة خاص بالأطفال ….
سارة : مااعرفتش باش نعبرها هئ وماعنديش حيت قليل فاش كايمرضولي … (سكتات لثواني ونطقات )
بلاتي كاينا واحد لفارماسي فالشارع غانخرج نشري دواء غير قولي اشمن دوا
أيوب نطق بسرعة ) : لا راه 12 دالليل ماتخرجيش فهاد الوقت بوحدك … عطيني غير عنوانك بالضبط غانجي عندك دابا…
سارة : لا غاتعطل هئ و خوية غيمووت …
أيوب : تهدني أسارة ماغايطرالو والو هانتي عطيني عنوانك وماتخرجيش تانجي
(سارة فتات عليه العنوان لي كان بعيد عليه بنصف ساعة …الشيء لي خلاه بسرعة لبس عليه وخدا معداتو وخرج كيجري ركب سيارتو وانطالق
أما سارة رجعات عند خوها كتبكي وكترجف رجعات ديرلو لفوطة دازت ربع ساعة وهي كتسنا فالدكتور تاقالت ماغيجيش فا مشات لبيتها كاتجري لبسات بوليرو طويل فوق بيجامتها ولوات شالها هزات فلوس وساروت وخرجات كاتجري
كان الشارع خاوي كيصفر قطعاتو بجريا غاديا جيهت لفرماسي فالشارع المقابل ليكان أصلا ساد وهي مرداتش لبال أنه ساد غادة بلا عقل تاوقفو عليها ثلاتة د شماكريا سكرااانين …..وهي غير شافتهم ولات صفرة بالخلعة ووقفات بلاصتها منلي وقفو جوج قدامها أو واحد وراها
الشمكار 1 : تشاااكاتشوفو شكانشووووف أأووو طلعا لبادرو عالاينا
الشمكار 2: أحححح على زييين تشاا قوقة مقوقة مبوقة

الشمكار 1 : شكايدير زين فهاذ لوقت هنا أمم..
سارة سرطات ريقها ) خ خ خويا م مريض خ خ خرجت ن ن نشريلو د دوا
الشمكار 2 : أححح تانا مريض ألقوووقة (أشار لحجرو ) ز..ي مريض باغي يح…
الشمكار 3: تشااا همزاااا هاد لييلة مكاين غازهو و غالح…
(سارة ولات ترعد صاف عرفات هادي لخرة ليها …
قرب منها واحظ يلاه أيشدها من يدها تا وقفات عليهم لوطو فلكحل بجهد حتى تسمع صوت احتكاك روايض مع لأرض
خرج منها أيوب صاعر شد سارة من يدها ودارها وراه ….أيوب لي كان جاي تا كاتبانلو فوسط الشارع بنت مضورينها شماكرية ومع قرب شاف وجها عرفها سارة وهو يصعر )
أيوب غوت ) : غتقودوووو من قداامي ولا غانسيفطكم فين ترباو…
الشمكار 1: تشااا والله بلاه لاديتيها أكيليميني حناا لي لقيناها لولييين سير ح… فشي بار ياك تشا عندك فلوسو ..وخلي الشارييع لبوزبال بحالنا
أيوب غوت : لآخر مرة غانقووولها …سيييرو حسن ليكم …
الشمكار 2: تشا شفت صاحيبونا بغا يديرلينا زربا خفا تشا طلق دريااا أولد باباه ولا عرفتي شنو جي نحو…ها كاملين

الشمكار 3 : تشا شتاتقوول تشا بربي لاخشاه فيها معاانا هاذ كيليميني يمشي عند باباه يجيبليه لي يح..ها … وي…
(أيوب صعر و طار عليه ببونية معاودش الشمكار ناض من موراها شد لآخر تاهوا وبدأ كيضرب فيهم ويعاود بحكم بنيتو سبورتيف وعندو حزام فالكاراطي ماصعيبش عليه غلبهم بلا حتى مايقيصوه واخا كتار عليه ولي عاونو أنهم أصلا سكرانين …فا خلاهم بدماياتهم منشورين فالأرض مغيبين…. وسارة غير واقفة كتفرج وكترعد…أيوب تأكد من أنهم كلهم مغيبين عاد
ضار عندها بتخنزيرة خلعاتلها
تقدم عندها شدها من يدها وركبها فسيارتو ونطق بنوع من العصيية
أيوب : الدااار
سارة : قفزت ) ننعام
أيوب : وافيين هي الدااار….
🌺قصة قصيرة بعنوااان🌺
#عائلتي_مستاغلاني

🦚الكاتبة :✏chaymae ouaj
🥀الجزء 5🥀
(سارة سرطات ريقها و أشارات ليه على المنزل لي كان فالجهة المقابلة للشارع مشاو ليه ووقف سيارتو أمام منزلها
نزلو ومشات كتجري حلات لباب و دخلات كتجري لبيت خوتها
لقاتهم على حالهم ….
أما أيوب فا تبعها وتحنى عند فادي كيفحص فيه وعبرلو الحرارة لقاها مرتافعة وهو شبه مغيب ..فا بزربة دق ليه أيوب إبرة …..
وسارة واقفة عليه و غير كتبكي بالحس حيت شادي وهادي ناااااعسين)

أيوب : تهدني غيولي بيخير دابا واحد ربع ساعة وترجع حرارتو عادية يلاه نخرجو خليهم ناعسين…
(سارة حركاتلو راسها بواخا …خرجو وجلس أيوب فالصالة حل حقيبتو وجبد منها ساشيا)
أيوب كيهضر بعصبية ) هاكي هنا كاينين مجموعة من أدوية مختلفة دالأطفار ….منزلات حرارة ومسكنات ألم فيتامينات وحتى جهاز باش تعبريليه الحرارة وسيرو للكحة وغيرهم …(وقف)
أنا غنمشي دابا
سارة حسات من نبرة صوتو بعصبيتو ) ووخا ولكن جلس أنا نجيبليك كاس عصير أقل شيء نقدر نديرو باش نشكرك …
أيوب خنزر فيها وتكلم بصوت مرتفع ) ماخصنيش …
سارة قفزات وهي كتمسح دموع بكمها وكولشي مخلط عليها لفقصة دواليديها مع لخلعة على خوها ولخلعة من الشماكريا لي كانو غايتعداو عليها فا ماصبراتش وغوتات ) وومالك معصب (شهقات) إيلا بغيتي نقد نخلصك على هاد لمجية وبلا جميل …
أيوب زادت صعراتو وحاسس بدمو كايغلي إحساس بالغضب الشديد لي شحال ماحس بيه من اخر مرة دابز فيها مع خوه لكبير فا غوت ) أنا آشنو قلتليك ؟ ياك قلتلك ماتخرجيييش تانجي وكون ماوصلتش فلوقت آش كان غايوقع ليبك ولا عجباتك لهضرة ديال دوك شماكريا !؟
(سارة حنات راسها وبدات تشهق بطبعها شخصيتها ضعييفة ومكتعرفش تتحاور أو تتواجه او تدابز او تشرح موقفها أو حتى تدافع على راسها بالهضرة ….رداتها لداخلها وبقات واقفة قدامو كاتبكي /
أيوب منلي بدات تبكي قدامو عاد حس على نفسو بلي كتر عليها…واستغرب كيفاش تعصب لهاذ الدرجة تنهد ونطق ) صاف سمحيلي غير تعصبت شويا ماتبكيش…
سارة سكتات مخنزرة فيه ونطقات بنفخة ) : ماشي مشكل تانا كنعتاذر جبتك فهاذ لوقت ودابا تقدر تتفضل غانوصلك لباب(وأشارت لباب الدار بيدها)
أيوب جاتو الضحكة ) : أحم يااك والعاصير ؟
سارة شافت فيه وابتاسمات وسط دموعها خلاتو كيتأمل ابتسامتها ) : تفضل جلس غانصايبو دابا
(ومباشرة توجهات للمطبخ صوبات عصير بالموز والمكسرات ..وزوقاتو من لفوق بالزبيب وحطات معاه حلويات وكوكيز هي مصايباهم لخوتها … قادات كل شيء فصينية وداتها ليه حطاتها قدامو وجلسات فالسداري لي مقابل معاه وحنات راسها كتقاد زيفها وتخبي خصلات شعرها الرطب لي كايهربولها من الزيف )
أيوب كايشوف فيها مبتاسم ) : شكرا لك…(وهز كأس العصير وحلوة)
سارة وهي حانية راسها): أنا لي خاسني نشكرك بزاف حيت فكيتيني من هادوك وحيت جيتي تعتق خوية فهاد الوقت المتأخر …وكنعتاذر إيلا سببتليك شي إحراج مع عائلتك او أحم …
أيوب مبتااسم ) : هادا واجب وراه ملي عطيتك كارط ديالي وقلتليك لاحتاجيتي أي شيء عيطيلي عنييت الامر وماتهزيش الهم ماسببتيلي حتى إحراج حيت انا عايش فداري بوحدي واليديا لي عندي فحياتي ولكني مستقل عليهم…
سارة : ماعرفتش كيفاش نرد جميلك أدكتور شكرا بزاف …
أيوب : من الأحسن عيطيلي غير أيوب
سارة : بخجل /واخا..
أيوب بتردد) : عادة مكنتدخلش فأمور وحياة الأشخاص ولكن مقادرش نمنع نفسي من السؤال فين هما واليديك أ سارة ؟
سارة كأنه برك ليها على الجرح حنات راسها وبداو دموع يعمرو عينيها ونطقات وهي ساهيا ) ماعرفتش خريبكة قنيطرة ولا طنجة وشكون شاف يكونو سافرو لفرنسا حيت سمعتهم كايخطوو يسافرو خارج لبلاد ….
/شافت فيه/ ماتستغربش أسي أيوب راه من نهار عقلت على نفسي عمر ماما هزاتني ولا بابا شدلي يدي عمرهم خرجوني ولا ضحكو معايا عمرهم حتى دوزو معايا أكتر من ساعة فنهارهم ….(جلسات حانية راسها وكملات ) ماما تزوجات فسن 17 وولداتني فنفس السن وملي كنت صغيرة وهي دائما كتقولي نتي مجرد غلطة مكناش بغينا نولدوك عايشا حياتها هي وبابا بالطول والعرض كانو فشبابهم كيضلو يخدمو ويجمعو لفلوس وأنا كنت كنتلاوح بين العائلة من يد ليد …
شحال من مرة كليت لعصا من عماتي
شحال حكرو عليا بنات خوالي
شحال تعايرت كانو يقولولي باك لايحك لينا كي شياطة
شحال خلاوني بجوع علاش حيت بابا تعطل عليهم فلفلوس دشهر لي كيعطيهم كمقابل باش يحضيوني أو واحد عمتي كانت تنعسني فلكوزينة حتى واحد نهار دخل عليا ولدها كان غايتعدى عليا كونما ضربتو بلمقلة وهربت تخبيت فلكاراج تلصباح…كولشي هادشي وقع معايا وكتر وأنا ماني يتيمة ماني متخلى عنها عندييييييي بابا وماما لي حالهم ميسور وحيين وبصحتهم ولكن كيف كتقول ماما أنا مجرد غلطة دارتها فحياتها …ماتهنيت حتى جمعو فلوس شراو هاد الدار وسيارة فاخرة وعاد هوما رتاحو وعاد بغاو يعيشو حياتهم وحبهم
كل وييكاند سفر كل صيف سفر كل عطلة ولو يوم واحد سفر….
🌺قصة قصيرة بعنوااان🌺
#عائلتي_مستاغلاني

🦚الكاتبة :✏chaymae ouaj
🥀الجزء 6🥀
سارة تنهدات ) حرموني معنويا من بزااااف دلحوايج وشحال من حاجة شفتها بعيني وتعرضت ليها وكنسكت حيت هوما مكايعطيونيش حتى لوقت لي نهضر فيه ونتشكا ليهم او نقوليهم أشنو ضارني بخلاصة أنا بنت ربات راسها براسها وهي عندها واليديها فالحياة (شهقات ودموعها طاحو ) حتى أبسط حق من حقوقي ليهو نكمل قرايتي مور لباك ..سمعتهم فواحد الليلة وغير صدفة كايخططو باش يمنعوني وغير نشد لباك نجلس فدار ولغد ليه قالهالي بابا بطريقة غير مباشرة قالي مور لباك ماغاديريش لافاك أو شي إيكول (ابتاسمات ) وما استغربتش حيت آخر همهم هو حياتي أو مستقبلي كيما مكانتش هاماهم طفولتي …
//سارة سكتات كاتفكر لقطات من طفولتها تنهدات بحسرة وهزات راسها جاو عينيها مباشرة فعينيه لي عليهم نظرة مافهماتهاش عاد فاقت على نفسها واستوعبات واستغربات كيفاش عاوداتليه كولشي بهاذ الشكل هي ليكانت موالفة تكتم آلامها فنفسها ومكتعاود لحد
كيفاش حتى حكاتلو كلشي بالتفصيل واش لهاذ الدرجة ارتاحت لهاذ الشخص //
سارة نطقات بتوتر ): سمحلي صدعتك بمشاكلي و…..
أيوب قاطعها) : لا لا بلعكس فرحت حيت خويتي قلبك حيت باين أنك من نوع البنات الخجولين والكتومين أنا كنتمنى تقبلي بصداقتي وتعتامدي عليا فأي حاجة حتى فأنك تحكيلي أي شيء زاعجك وأنا غانساعدك بقدر المستطاع ….
أحم قوليلي بالنسبة لدراستك منصحكش تحبسي وتهملي حياتك ودفني نفسك فالحياة …..
سارة : لا هوما منعوني ندفع لأي جامعة أو نكمل مانقدرش نخالف أي حاجة كايقولوها ولا ن…
أيوب قاطعها : مامنحقهمش يمنعوك نقدر نتكلم مع باك فالأمر …
سارة تخلعات وبسرعة نطقات // لالا راه غايفهمني غلط وغايديرلي قصة منين عرفتك وكيفاش وبزاف دالمشاكل غاينوضو غير خليني أنا نحاول نقنعهم ….
أيوب شاف فيها بابتسامة ساحرة حسساتها بالراحة // إذن نخليك دابا تأخر الوقت فالصباح غانعيط ليك نطمن عليك وعلى فادي
سارة : واخا شكرا سي أيوب
أيوب وقف ومد ليها يدو يصافحها ) غير أيوب …
سارة حنات عينها كاتشوف فيدو وحنيكاتها تزنكو ونطقات حانية راسها و بدون ماتصافحو ) شكرا أيوب …
أيوب ابتاسم وشاف فيها بنظرة كأنه مفتخر بها حيت مامداتش يدها تصافح رجل غريب عنها حنا لها راسو باحترام وزاد……خرج ركب سيارتو وبقا شحال حابس كايشوف فدارها …تحت أعين برگاگة مترقبة له من الشقة لي فوق شقة سارة …مدة وهو حابس ساهي بأفكارو عاد ديمارا لشقتو بينما سارة تخشات حدا أخوها لي استقرات حرارتو ونامت
🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺
يأتيك إحساس جميل عندما تلتقي بشخص يجعلك تنظر للعالم 💓💛 من زاوية أجمل من السابق
فيشعرك أن ماينقصك قد إكتمل… 😍♩♡
🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺
بعد مرور شهرين…
فهاذ الشهران لي دازو سارة وأيوب كانو كيتواصلو يوميا فالهاتف لدرجت تطورت علاقتهم نوعا ما بحيث انفاتحو على بعض ولات كتعاودلو كل شيء وكل اش كدير فنهارها وهو كيريحها بنصائحو وإرشاداتو أما من جيهتو فا هو ولا كايهتم بها بزاف وكايخاف عليها هي والتوأم لدرجت بغاها بصدق وولا مكيقدرش يدوز نهارو بدون مايتكلم معاها ودائما ملي كاتخرج إخوانها للحديقة كيجي بسرعة يشوفها ويلعب مع التوائم لي من نهار عرفهم حس بالسعادة دخلات حياتو الروتينية حتى إنه حكى لأمو عن سارة……
هاذ الأخيرة لي فاتحات الأب ديالها بموضوع الدراسة ورفض رفض قاطع وكذلك أمها وخسرو عليها هاذ الكلام :…
(نتي غاتجلسي فالدااار تربي خوتك تايكبرو يوليو رجال ديك ساع ديري فحياتك لي عجبك ) …..

🌺قصة قصيرة بعنوااان🌺
#عائلتي_مستاغلاني

🦚الكاتبة :✏chaymae ouaj
🥀الجزء 7🥀
كلام لي مكانش صادم بالنسبة لسارة حيت هي مستوعبة أن واليديها كايستاغلوها ويستاغلو شبابها ومراهقتها وحياتها باش تربي ليهم ولادهم التوأم …وعارفة أنها مجبرة دير هاذشي بخاطرها ولا بزز منها …وأصلا ماعمرها اعتارضات حيت كاتموت على خوتها ومستحيل تخليهم يتلاوحو بين العائلة دمها ودباها من يد ليد يتحرت عليهم ويتحكرو أو يتضربو أو يترباو كيما هي تربات بكات وبكات وبكاات وهي كاتخمم ….
واش غاتعيش حياتها وشبابها فالمنزل تربي خوتها وتقوم بمهمة ليخاص مها ديرها…..وهاذشي علاش باش هاد الاخيرة تخرج وضور وتشري وتسافر
وتفوج ……سارة أصلا هي لي مقابلة خوتها منهار تزادو وهازاهم… ولكن وحياتها ؟ ونفسها ؟ ومستقبلها ؟…..

أيوب لي كان مركز على هاذ الموضوع و كل مرة يسولها على آش دارت فموضوع دراستها حيت بقا شهر واحد ويبدا الموسم الدراسي واش دفعات لشي إيكول واش غادير لافاك وأشمن برونش …… أما هي فكتجاوبو بلي مزالها ما تكلمت مع باها فالموضوع….
🍀🍀🍀🍀
صبح صباح يوم جديد فاقت سارة على صوت هاتفها…هزاتو بسرعة وشدات الخط باش مايفيقش خوتها برنتو …
سارة نطقات بهمس ) : ألو
أيوب : صباح النور
سارة : صباح الخير
أيوب :أنا فالدخلة دالشارع لبسي وخرجي عندي نتي ودراري نفطرو برا
سارة : ها ولكن
أيوب قاطعها ) : مكاين ما ولكن خاسني نفاتحك فموضوع مهم أنا برا لبسي ودراري كاسكيطات على الشمس.
سارة ابتاسمات حيت كاتفرح فاش كاتحس باهتمامو الواضح بخوتها ) واخا نص ساعة نجيو
(ناضت سارة ولبسات كسوة وقادات حجابها وميك أب خفيف فيقات خوتها لي بزز تحركو …ومافاقوليها تاقالت ليهم غايخرجهم عمو أيوب بحكم كيلعب معاهم وكيتهلا فيهم حيت فهاد الشهرين عطاهم وقت واهتمام من نوع رجولي خلاهم يحسو بآشنو هو الأب الشيء لي خلاه يربح قلوبهم الصغيرة…..

سارة غسلات ليهم ولبساتهم بحال بحال حيت كيدابزو لكانو مختالفين فلبسهم
وخرجات…. مشاو طايرين عند أيوب ليكان كيتسناهم بسيارتو فراس الشارع…غير قربوليه خرج كايضحك من السيارة
والتوأم وصلو كيتعلقو فيه وهو فرحان بيهم من قلبو كيهز واحد يبوسو يحطو ويهز لاخور …..
تسالم هو وسارة من بعيد وركبو هي لقدام وخوتها ستفاتهم لور وانطالقو
سارة كانت مستغربية وهي كتشوفو واخد اتجاه حي الفيلات لي فالمدينة …
سارة : أحم فين غادي نمشيو أسي أيوب
أيوب : بابتسامة ساحرة // ماهداكش الله تحيدي ديك سي…
(سارة تزنكات بحشمتها مكتقدش تعيطليه باسمو حرفية مرات قليلة لي قالت ليه غير أيوب )
أيوب : كتحمقو ملي كيحمارو حنيكاتها // هه حنى معروضين للفطور هانتي غاتعرفي عندمن …..
(نصف ساعة عاد حبسو قدام فيلة صغيرة
خرجو من السيارة هز أيوب شادي وشد فيه فادي فحين سارة شدات هادي وتوجهو لباب لفيلة ضغط أيوب على زر سرسار وفتحاتلهم سيدة رغم كبرها إلا أن الرقي والطيبوبة واضحين عليها غير شافت أيوب وعنقاتو )
السيدة أمل) : مرحبا بيك ألحبيب توحشتك بزاف تعطلتو / شافت فسارة لي غير كتشوف فيهم مافاهمة والو / واش هادي هي سارة
أيوب : آه ألواليدة هادي هي مرات ولدك إن شاء الله
(السيدة أمل طلقات منو وتوجهات لسارة حطات يديها على حنيكات سارة ) تبااارك الله شحال تهبل ( وهي تبدأ تعنق وتبوس…
أما سارة لي تسمقلات وغير حالة عينيها على الجهد كاتستوعب أن ااسيدة لي قدامها وكتبوس فيها هي مو وأنه قال عليها مراتو وحيت جابها لعند دار عائلتو )
السيدة أمل : مرحبا بيك أبنيتي واش هاد الأمراء هما التوأم خوتك
سارة : ششكرا ترحب بيك الجنة… آه خوتي
السيدة أمل : تحنات لمستواهم باستهم واحد واحد // مرحبا بالأشبال الصغار فداري
((التوأم التلاث //تاهما باسوها وهي عنقاتهم وفرحات )
السيدة أمل: الدار داركم تفظلو (شافت فأيوب ) باك وخوك أ أيوب فالصالون كيتسناوكم….
🌺قصة قصيرة بعنوااان🌺
#عائلتي_مستاغلاني

🦚الكاتبة :✏chaymae ouaj
🥀الجزء 8🥀
أيوب لي غير سمع كلامها وقف مكانو معبس ونطق بحدة // لواليدة ماقلتيليش بلي اسماعيل غايكوون !!!
السيدة أمل نطقات بحزن ) : تهدن أولدي راه خوك لكبير ….
أيوب شاف فسارة ) نمشيو نفطرو فشي كافي حسن مرة أخرى ونجيبك عند لواليدة (شاف فمو ) ملي تكون غير هي ولواليد بوحدهم …(ويالاه هز أحد التوائم وشد يد الآخر يتحرك يمشي حتى وقفات سارة فطريقو وبلا ماتحس على راسها شدات يدو ونطقات بحنية )
سارة : مايمكنش جينا وماندخلوش وزايدون أنا بغيت نفطر مع خالتو أمل (شافت فالتوائم ) وحبابي تاهوما ياك …
شادي : آه بعيت طاتي أمل
هادي : بعيتها تانايا
فادي : طاطا أمل …
سارة ابتاسمات ليهم وشافت فأيوب وحركاتلو راسها فاتجاه السيدة أمل لي دموع عمرو عينيها وباين فيها الحزن )
سارة : ونتا أعمو أيوب …
أيوب لي أصلا ماسمعش كل كلامها حيت عينيه ودماغو غير على يدها باش شدات يدو للمرة الأولى من نهار عرفها سرط ريقو وابتاسم ليها وحرك راسو بواخا )
أيوب : واخا (حط هادي ودور راسو شاف فأمو ) ولكن ألوليدة نتي عارفاه كيداير وأنا هاذ المرة مغانسكتش …
السيدة أمل فرحات ) ماغايدير أو يقول والو غير تهدن …

أيوب : هاهو مهدن ألواليدة الله يدوز هاد الفطور على خير
دخلي التوام أنا نتبعك أنا وسارة
(دخلات السيدة التوأم ….
أيوب تقدم جيهت سارة شد يدها وبعدها من أمام لباب ووقف وهو شاد يدها )
أيوب : سارة عارف صدمتك ولكن اليوم ولا غدا كنتي غتعرفي أنا مكنتفلاش من نهار شفتك فالمستشفى من نهار شفت حنيتك وطريقة تعاملك مع إخوانك قلت هادي هي لي بغيت هادي لي غتكون حنينة عليا وهادي لي غتكون أم مثالية لأولادي
هاد الشهرين عرفتك فيهم مزيان وفهمت معدنك… نتي جوهرة وماكرهتش تكوني ديالي كنواعدك بشرفي وبيحاتي غنصونك ونحميك وغنعوضك على كل شيء عشتيه راه فت معاك كل درجات الحب وكنتمنى تكوني كتحسي ولو بشيحاجة بسيطة من جيهتي
سارة : حانية راسها ومزنكة وعقلها سرح فبزاااااف دلحوايج…فا نطقات بتردد) / أأنا مماعرفتش
أيوب : هانتي غندخلو نفطرو تتعرفي على با ومي وتقدري من بعد تاخدي وقتك فالتفكير مابغيتش نضغط عليك
ولكن عندي ليك طلب…
سارة حركات راسها بواخا )
أيوب : خويا لي لداخل مكنتفاهمش معاه وهو عينو زايغة مابغيتكش تحاوري معاه سلمي من بعيد وبقاي جنبي وإذا هضر أنا غانجاوبو (ونطق بهمس ) وإذا شاف فيك أنا نعميه…
سارة أومات ليه بواخا ….وهي كاتحاول بلحس تحيد يدها من يدو لكنو زير عليها بحالا خايفها تهرب ودخلو
دخلو لقاو أب أيوب سي محمد مدور بيه التوأم وفرحان بيهم وتاهوما جالسين عندو بحالا كايعرفوه ….فحين اسماعيل أخ أيوب الكبير جالس كيف دايمن مخنزر تاوقف عليهم أيوب وسارة….
سي محمد وقف كايسلم عليهم وعنق سارة بحكم عاودلهم أيوب كل شيء عليها
أما اسماعيل شاف سارة ومقدرش يحيد عينو عليها واخا متحجبة ولباسها مستور إلا أنها جميلة
وهادشي رد ليه أيوب لبال وخنزر فخوه وبزز تمالك أعصابو…..
اسماعيل توجه ليهم ووقف قدام سارة ومد ليها يدو )
اسماعيل : سلام …
أيوب مد يدو صافحو بدالها ) وعليكم ….
اسماعيل طلقها بضحكة ) مالك اصاحبي مافيها والو نسلم على صحيبة خويا …
السيد محمد خنزر فيه ونطق بحدة قبل مايجاوبو أيوب )
السيد محمد ) قصدك مرات خووك أسماعيل ياك ؟
اسماعيل شاف فخوه ونطق باستهزاء ) ههه اه مراتو …
قاطعاتهم السيدة أمل لي جات و قالت لهم بلي الفطور واجد توجهو كلهم للمائدة وسي محمد جلس سارة جنبو وفجنبها الآخر جلس أيوب
أما السيدة أمل حمقوها التوأم فجلساتهم حداها وكتحط قدامهم الأكل فحين اسماعيل خلا لكراسا خاويين وتوجه للي مقابل مع سارة وجلس وكيدير فيها شوفات معيقين لدرجة أن أيوب كان غاينوض تاحس بيد شداتو من تحت لاناب دالطبلة
كانت يد سارة لي هي الأخرى حسات بنظرات اسماعيل لي حرجوها وخافت ينوض صداع بين الإخوة بسبابها وتعكر مزاج السيدين أحمد وأمل لي حسات معاهم بدفئ عائلي جميل ….
فا شدات يد أيوب لي حسات بعصبيتو وزيرات عليها بهدف تهدنو و هو فرح ونسا عصبيتو ….
تجاهلو خوه كليا وبدا يهز ويعمرلها طبسيل ويقوليها كولي وكذلك سي أحمد لي كيمدليها ويمدح جمالها هي حسات بنوع من الإهتمام وحب لي صادقين عمرها حسات بيهم مع شيواحد …..

شيماء شيماء 🌺قصة قصيرة بعنوااان🌺
#عائلتي_مستاغلاني

🦚الكاتبة :✏chaymae ouaj
🥀الجزء 9🥀
اسماعيل لي شاد كأس قهوة كايجغم منو وعينيه غير عليها هي وخوه …فا نطق باستفزاز ) : أحم آنسة سارة اسمك زوين شحال عندك من عام …
أيوب خنزر فيه وتكلم) : ونتا شغلك ؟!
سارة زيرات على يدو ونطقات بسرعة ) 18 سنة …
اسماعيل دار نصف ابتسامة ) أمم صغيورة وقوليلي باك ومك فاش خدامين …
أيوب نطق بغيض ) ونتااا مالك …
سارة تاني نطقات بسرعة وهي كل شويا تزيرلو على يدو ) هم أساتذة ….
اسماعيل :أمم مزيان حتى لواليدة كانت أستاذة جامعية اذن واليديك قارين وواعيين وفنفس المستوى الاجتماعي ديال عائلتنا …
سارة بزز ابتاسماتليه وبتوتر وكل هذا غيير فوجه السيد محمد والسيدة أمل لي كاتشوف الخوف فعينيهم من ان ولادهم ينوضو يتشادو…رجع سولها اسماعيل اشمن ليسي كايقريو فيه واليديها وهي قالت ليه سميت الليسي وفين جا )
اسماعيل حول نظرو لأيوب ونطق وهو مبتااسم ) قولي ليا أسارة … واليديك عارفينك مصاحبة مع خويا أحم مديريهاش مني قلت صواب ولكن سؤالي التاني هو المهم (أشار للتوأم ) هاذ تريبل فوطوكوبي واش فعلا خوتك حيت لبعلوك لي جلخ راسو بشكلاط كايعيط ليك ماماتي …يعني عنداك يكونو ولادك و

قاطعو أيوب منلي خبط يدو مع الطبلة تاقفز التوام ووقف يالاه غايغوت فوجه خوه حتى وقفات السيدة أمل لي حسات بالوضع توتر وعرفاتهم غايتشادو بونيا تاني وقدام التوام فا بسرعة نطقات ) سارة آش بانليك تجي معايا نتي وتوام نوريك لفيلا …
أيوب نطق يصراخ ) : مرة أخرى ألواليدة نهار تكوني غير نتي ولواليد ونرجعو أما دابا خاصنا نمشيو
اسماعيل تكسل فوق لكرسي ) أممم صافي هربتي…
أيوب ابتاسم ) واش مشتاق لوجهك يزراق تاني …
اسماعيل : زيد جرب منها نفرجو لكاتاكيت فلكومبا …
أيوب استغفر الله فخاطرو وشاف فباه ) الله يعاون …
السيد أحمد : مزال لحال أولدي وجلسو تغداو معانا ومنها نتعرف مزيان على بنتي سارة
أيوب : أيام الله طويلة ألواليد غانعاود نجيبها
السيدة أمل : حنا لي غنمشيو لعندها نخطبوها أولا
سارة توترات) : أأ مر مرحبا بيكم أخالتي ٠
السيدة أمل : إدن آش بانلكم فهاد لويكاند علمي واليديك أننا غانجيو نخطبوك
أيوب : ألواليدة لاش هاد زربة أنا لي غانحدد النهار لي هي غاتشوفو مناسب…
اسماعيل : بطنز// هه ومالك باغي تزيد تجرجر فلبنت تاطير من يدك ولا اشنو بانليك نجي نخطبها أنا ونتنافسو …
سي محمد تكلم بحدة قبل مايشعل أيوب // باراكا من تفلية ديالك أسماعيل
(شاف فسارة )
بنتي علمي واليديك ووقتما تافقتو نتي وولدي أيوب أحنا واجدين نجيو نخطبوك
(سارة حنات راسها وفداخلها كلها كاترجف ….. سلمو عليهم وخرجو ركبو فالسيارة …أيوب مزال شاعل وبزز كابت غضبو من كلام خوه …أما سارة فا ساااهيا فالنافذة دالسيارة غير كاتخمم كيغاديييير تهضر مع واليديها على أيوب …أما التوأم فا كيلعبو فالخلف ….الصمت طغا على الجو وأيوب بقا غير كايسوق ويضور جنب شاطئ لمدينة حتى شاف فساعتو كان قريب وقت لغداء
أيوب : وهو كيسوق // آش بان ليك نتغداو فشي مطعم
سارة نطقات بسرعة ) : أ لا غير ردنا للدار دراري كيبغيو ينعسو ورا لغدا غايمحنوني وبلا ماتمشي تالدار وقفني غير حدا كارفور خاس نتقدا شيحوايج وراه قريب نيت للدار …
أيوب وقف السيارة قبل مايدخلو للحي لي ساكنة فيه سارة حدى كارفور نزل معاهم تقدالها داكشي ليبغات وبزايد وعلى حسابو وهي مابغاتش تزيد تعدبو قالتليه تمشي راسها هي ودراري لكنو مخلاهاش وكملو الطريقة على رجليهم وهو هاز ليهم تقديا تالحدا باب الدار …)
أيوب مد ليها لميكات : كنتمنا توافقي عليا كنقسم لك غنحطك بين عيوني نتي ودراري انا ماغنخليهمش حتى هوما غانكبروهم بجوج…
سارة : حنات راسها مبتاسمة )// وشكون قالك أنا ما موافقاش …
(أيوب الضحكة وصلاتلو تالودنين وبلا مايحس على نفسو بدأ ينقز وكينقزو معاه توام واخا مافاهمين والو عجبهم تنقاز حشمووها مابقات عرفات صغير من لكبير بقات غاواقفة كتشوف فيهم ) //
أيوب وقف كايضحك ) : ههههه عرفتي شنو ؟
سارة : ش شنو ؟
أيوب : راه كنحماق عليك ههه

🌺قصة قصيرة بعنوااان🌺
#عائلتي_مستاغلاني

🦚الكاتبة :✏chaymae ouaj
🥀الجزء 10🥀
أيوب : راه كنحماق عليك ههه
سارة تزكات وماقدراتش تمنع ابتسامة الفرحة لي كاتحس بيها وفنفس الوقت ماعرفات باش تجاوبو فا اكتفات بالصمت )
أيوب نطق بحماس ) : إذن غدا انشاء الله غندوز لليسي فين خدام باك ومك ونهضر معاهم فالأمر …
سارة شافت فيه مخرجة عينيها ) : أ أ ل لا غير خ خليني أنا نفتح الموضوع معاهم ونرد عليك…
أيوب لاحظ توترها وخوفها لي استغرب ليهم لكن مابغاش يضغط عليها // واخا لي بغيتي ولكن لكان أي مشكل عيطي ليا فلبلاصة نجي…
(سارة أشارت ليه بواخا سلمات عليه وكذلك التوأم ودخلو وهو مشا)
🍀🍀🍀🍀
فالمساء كانت سارة متوترة حيت عولات ملي يدخلو واليديها تفاتحهم فالأمر…عشات خوتها
ودخلاتهم لبيتهم عطاتهم ألعابهم يلعبو ….وهي جالسات فبيت الجلاس قدام تيفي شدات فيلم ولكن دماغها كيفكر كيفاش تفاتح واليديها فالأمر ومعدتها ضراتها بالخلعة ….
أما أيوب كان كل شوي كيصوني ليها يسول واش جاو واش هضرات معاهم ….وهي كتقولو مزال مدخلو حتى ديشارجاليها تيلي وداتو لبيتها دارتو فشارج
……دازت ساعة أخرى عاد سمعات سارة لباب تحل دخلو واليديها و باين عليها العصبية غير من الخبطة لي خبط باها الباب وجا نييشان قاصدها وبعصبية شدها من يدها وغوووت )
الأب كريم : فييين كنتي هاد صبااح أدوي يالكلباا أشنوووو كادييري فغيااابنا وليتيي تركبيلي طونوبيلات لا ودايا معاك دراري ملفوووق وشهرااين ونتي مصااااحبا
(سارة تصدمات ماعرفات باش تبلات صفارت وماقدات حتى تهضر ولات غير كاترعد )
(فحين التوام سمعو لغوات وخرجو من بيتهم كيجريو وشافو ختهم هكاك عاد غوات باهم فا خافو وهربو كيجرييو ….شادي تخشى تحت سريرو وسد ودنيه ….وهادي هرب تخبع فطواليط وسد عليه من لداخل ….فحين فادي مشا لبيت ختو كيجري تخبع وراء لباب وكلهم كيبكيو بصوت مسموع )
السيد جميلة قربات منها وشداتها من شعرها تاخسرليها زيفها وغوتاات ) أهضرييي ألحمارة فخر ياميي تشوهيني قدام الأستاذات هااااا فخر يامي تجي وحدة مكتسوا تابصلة وتقولي شفت بنتك راكبة فطونوبيل دشي راجل وماشي مرة ماشي جوووج هاااا
سارة : كتشهق / هئ لا راه فهمتو غلط هئ والله مادرت شيحاجة غانعاودلكم كلشي راه كنت كنتسناكم باش نعاودليكم …
السيد كريم غووت ): أشنوووو غاتعاودي لييينا هااااا على أيوووب (شدها بيد وحدة من فكها خاشي صبعانو فحناكها تاخرجات عينيها ) شكووون هاااذ أيوووب وفيين كاتعرفيييه تايجي خوووه تاللقسم عندي يبقا يتبوووورد عليا قدام لي يسوا ولي مايسوا ويشوهني ويقوولي راه بنتك مصاحبة مع خويا وكاتخرج ودخل معاااه وحنا عائلة محترمة ومحافظة مابغييينا شوهة وبنتك لاسقة فخووويا ربيها ولا غانربيها (غوت ) ولييييتي تخرجي ودخلي معامن والا وليتي بنت دالزنقة ….
(سارة جاتها اللقوة بالصدمة وماجات تستوعب حتى صرفقها باها حتى ضارت بيها الدنيا ومخلاهاش طيح بل شدها و دفعها تا طاحت مخبوطة على السداري)
السيد كريم غوت ) واااا هضريييييي ويييلا خاسك تربيا أنا نربييك !!
(فغرفة سارة كان فادي مدرق مع الباب وهو وكايبكي وكايطل عليهم فبيت لجلاس ….شاف سارة ملي صرفقها باهم وبلخلعة طلق لبولة فسروالو ومشا كيجري تخبى تحت سريرها تابانليه تيلي نتاعها كيشعل ويطفى ….كان أيوب كيصوني ومع الهاتف فالوضع الصامت سيلونس كيبان كيشعل ويطفا…فا ناض فادي
كايجري هز الهاتف ورجع تخشى تحت سريرها ودوز الخط
فادي : هئ ألو هئ ….

🌺قصة قصيرة بعنوااان🌺
#عائلتي_مستاغلاني

🦚الكاتبة :✏chaymae ouaj
🥀الجزء 11🥀
فادي : هئ ألو هئ ….
(أيوب لي كان جالس فشقتو وقلبو مقبوط عليه كل شوي كيصوني لسارة ومكتجاوبوش …. حس أن شيحاجة واقعة خصوصا ان سارة مواعداه هاذ ليلة تهضر مع واليديها …فا ماملش وبقا كايصوني ويعاود حتى تفتح الخط وإذا به كيتفاجئ بأحد التوأم )
أيوب : ألو شكون شادي مالك أبابا
فادي : هئ لا ماسي سادي أنا فادي هئ
أيوب : آه فادي سمحليا أحبيبي مالك كتبكي وفين سارة…
فادي : سالا هئ طايغوت عليها بابا هئ وطايضلبها هئ بعيت نفكها هئ ولكني خافت بابا كوسل عليا منقدس نضالبو …
(أيوب تنفخولو عروقو بالأعصاب و ضلمو عينيه ….قطع وهز سوارتو وخرج كيجري….)
🍀🍀🍀
أما سارة و من بعد تصرفيقة شدات حنكها وهي حانيا راسها ودموعها شلال …فحين مها وباها مزالين واقفين على راسها كايغوتو )
أبوها كريم غووت ): واا هضري…
سارة هزات راسها شافت فيهم وعينيها حمرين وغير كاتبكي ونطقات بصوت مجروح وباكي ) وعندكم الوقت تسمعوني …
الأم جميلة غوتات ) وااش نتي حمارة ولا شنووو واش نتي مشوهااانا وزايداها كاتتحاسبي معانا …
الأب كريم : جمييلة خليها تهضر (شاف فبنتو ) لآخر مرة غانقوليك هضري …
(سارة سرطات ريقها وبدات تعاودلهم على أيوب وكيفاش تلاقات بيه أول مرة نهار دات خوها لكلينيك فاش هو خدام ..وكيفاش فليلة نفس النهار خوها ارتافعات حرارتو وهي عيطات لأيوب وهنا كان لقائهم الثاني لي بعدو ولات هي وهو والتوائم أصدقاء ….عاوداتليهم كل شيء بالتفصيل …حتى لليوم فالصباح ملي داها هي وخوتها فطرات مع عائلتو باش يعرفها عليهم … عاودات ليهم على سي أحمد الضابط أب أيوب والسيدة أمل الأستاذة الجامعية أمو ….عاودات كلشي بلا متخبي أي شيء وبيناتليهم أن علاقتها بأيوب هي علاقة بريئة وأنه ولد الناس وعمرو تجاوز معاها الحدود ومخطط هو وعائلتو باش يجيو يخطبوهة ..وكل هذا أملا فأنها تقنعهم …. كملات كلامها وحنات راسها كاتمسح دموعها …ولحظة صمت مها وباها كايشوفو فبعض حتى غوت باها )
كريم : مزيااان لا والله تاا مزيان (وفلبلاصة كار شدها من دراعها نوضها و عطاها تصرفيقة أخرى // أنا مخلييك فالدار تربي خوتك ولا تخرجيي تعرفيلييي على الرجال (وشدها تاني هزها من على الأرض وعطاها بتصرفيقة تالثة) وأنا نقول علاش فينما شافوني الجيران كايبداو يوشوشو ويضحكو ويلوحو هضور مامفهوميينش صدقاات لبنت عندي لي مخلي فدار تربي خوتها كاتخليني أنا ومها تانخرجو ودخلي رجال لداااري…
أمها جميلة : قلت ليك أكريم نبقاو نسدو عليها بالساروت وماسمعتيش مني إوا شد دااابا …
(سارة لي ودنيها كايصفرو من التصرفيق لي كلات ونيفها كيسيل بالدم حالة فيهم عينها على الجهد ….ماقدراتش مابقاتش قادرة وصلات لحد حدود احتمالها وتحملها ….فا بزز وقفات وغوتااااات غوتة تسمعات فلموبل كووولو
سارة : وااا باااراااكااااا (بدات تنتف فراسها وهي كاتغوت ببراكا وكضرب راسها وتهز لي قدامها وتلوحو بهستيرها وهي غير كاتغوت بأعلى صوتها )باااراكااا صاااافي باااااراكااااا واااش ماااااكاااتحسووووش واااش ماااابقيييتش فيييكم واااش أنااا بصح بنتكككم واااش مكتحسوووش بيااا عييت واااعيباد الله عييت واااش نتوونا أم وأب وااا تفوووو واابزاااااااف عليييكم بزاااف عللليييكم تكونو أم وأب حييييت
نتووووما أصلا ماااشي بنييي أدمييين واااا باااراكا ماتحكرووني وماتقتلووني فالحيااة باااراكا مادفنو شبااابي واااش ماااكفاااكمش من صغريييي لايحيييني كي اللقيطة لخوتككم كيدييرو فيااا ما بغغاااو ويمسحووو فيااا وسخهم ويردووني خدااامة علييهم (شافت فباها وغوتات ) واااش فراااسك أسي كرييم بليي ولد ختك دخل عليا للكوزينة وأنا عنديي12 عااام لقاني ناعسة فلكوووزينة ليكانت تنعسنيي فيها ختك … وحاول يغتاصبنيي بوحشيا خرط كاع لحمي بظفرااانو لحيواان لاخر وبزز فلت منها بزز عتقت رااسي بأني ضربتو بلمقلة ومشيت كنجري تخبيت فلكاراج ليل كولو ….وصباح ملي قلتها لختك لي هي عمتي يا حصرة قالتلي سكتي يلا قلتيها لشي حد غانقتلوك ونلوحك فلبيير ومكاينش لي يسيقلك لخباااار ابنت لحرام (غوتات ) ومن داك ليوم وهووووما كايعيطوولي غااابنت لحراام وأنا مااابقيتش كانعس حيت كنخاااف هذاك ولدها يرجع لياااا وماتهنيت تاداتني جدااا وبقيت سنيين وأنا كنعس فالكوابيييس (طاحت فاشلة على ركابيها وهي كاتبكي وتغوت بهستيريا ) ونتي أمدااام جمييلة خواتاتك ماخلاو تاحاجة مداروهااش فياااا كنت وسطهم كيلخدامة وأنا عندي 14 عام وهوما كايعايروني بييكم ولكن حد هنا وحبس
(غوتات ) من ليووم ماغانخلييكمش تزييدو تستاغلووونيي كتفهمووو من ليوووم مانتي مي مانتا باااا عطيييييوني غيييير تيييقاااار السيد بااغيني وشاااريني بالغالي وباغي تا خوتييي غانتزوج بييه كتفهموووو بزز ولا بالخاطر غاااانتزوج بيه وغانهز خوووتي ونخويها لييكم وعيييشو حياتكم بحرية دييرو كيما طول عمركم دايرين….بحااااااالا عمركم عمممركم ولدتو شي بنت ولا شيولاد (غوتاات ) واااش كاااتفهمو ….

🌺قصة قصيرة بعنوااان🌺
#عائلتي_مستاغلاني

🦚الكاتبة :✏chaymae ouaj
🥀الجزء 12🥀
(سارة لي فقدات آخر ذراات أعصابها …بقات غير كاتغوت تابحات خرجااات فيهم كل مكانت كابتة دخلها طول سنين طفولتها….وهي كاتغوت بحرقة وفالأخير…فقدات عقلها
وخرجات كتجري حتى أنها بالأعصاب نسات حجابها لي طاح منلي كان باها كايصرفقها ….فا خرجات فهذاك الليل وللمجهول ….هكاك غير كاتجري بلا وعي ببيجامتها وشعرها الطويل مطلوق وحناكها لي بداو كايزراقو ….
أما السيد كريم والسيدة جميلة تصدمو من كلامها ومن كل حرف نطقات بيه ومن الحقيقة لي كشفات قدامهم …حيت هوما فطفولتها مكانوش كايحطوها عند خوتهم فابور بل كانو كايخليوها مثلا لعمتها أو لخالاتها مع مقابل مادي باش يقابلوها وهكا كانو كايظنو أنهم كايتهلاو فيها ماشي العكس ….عمرهم عرفو أنها كاتعاني حيت أصلا عمرهم داوها فيها أو سولوها…..)
جميلة لي بزز نطقات ) :ف ف فين خرجات فهاد الوقت (شافت فيه ودموعها طاحو ) كريم تبعها تبعهااا
كريم لي هو الآخر مصدوم وخصوصا من أن ولد ختو كان ديجا غايغتاصبلو بنتو …وعقلو مابغاش يتقبلها ) واخا بقاي مع دراري…(وخرج كايجري تابعها )
🍀🍀🍀🍀🍀
عند سارة خرجات كتجري مع الشارع بدون وعي ودموعها غير كايطيحو ….الظلام والدنيا خاويا كايدوزو غير بعض السيارات بسرعة وهي غير غاديا ماحاساش على راسها …وصلات للروموان ومع ذلك ماحبساتش وبلا ماتشوف لا يمينها لل شمالها قطعات الشارع بدون إدراك حتى كتهز تالسماء وتتخبط مع الأرض أمام أعين باها لي كان خلفها تابعها وعيا يعيط باسمها تحبس تاشاف هذاك المنظر وجمد مكانو من الصدمة
….وكذلك أمام أعين حبيبها
أيوب ليكان جاي عندها فسيارتو ويالاه ضار مع الرومبوان حتى دازت من قدامو كاتجري بشعرها مطلوق ودموعها ..ضرب لفران مخرج فيها عينيه وغوت باسمها ومجات دور راسها تشوف فيه حتى دازت من جنبو سيارة طايرة ضرباتها بقوة حتى تهزات قدام عينيه وطاحت بدماياتها
حس بقلبو خرج من مكانو وفشلو عليه رجليه بزز تحرك خرج من سيارتو ومشا كايجري عندها وتحنى على ركابيه ودموعو كينزلو )
أيوب : لا لا ععفاك سارة (حط يدو على يدها كايتحسس نبضها وخرج عينيه فاش لقاه ضعيف وبدأ يغوت على الناس لي تجمعو عليهم حتى عيطو للإسعاف داوها مباشرة لكلينيك ليخدام فيه أيوب تحت صراخو …التحق بيهم كريم لي الصدمة خرساتو وجهو ولا كحل ويديه كيترعدو
وجميلة ليجات جارا معاها حتى التوأم ودموعها ماحبسوش ضرباتهم اللقوة ….وبعدها بمدة إلتحق بيهم سي أحمد وزوجتو
لي واساو أب وأم سارة ووقفو معاهم )
السيدة أمل : لجميلة // تهدني أختي بنتك طيبة وحنينة والله غايوقف معاها
جميلة حانية راسها وكاضرب فصدرها وكاتقول وتعاود فنفس الكللم ): أنا سبابها أنا سباابها أنا….
سي أحمد لي واقف جنب سي كريم ): هذا قظاء الله وقدره لها و انشاء الله تخرج منها سالمة …

(كريم مانطقش بل ماهزش عينيه من على الأرض )
/أما أيوب لي كايمشي ويجي قدام باب غرفة الانعاش بالأعصاب مابقاش قادر يكتم لهضرة ولحرقة لي فقلبو فا توجه لعند كريم ووقف مخنزر فيه ونطق بتهديد //
أيوب : برببب الكعبة وتوقع لها شيحاجة مانعقل علييييك أسيهم كريم قسما بالله وتوقع لييها شيحاجة تا أنا أول واحد غايتحاسب معااك قبل ضمييرك …
(كريم هز فيه عينيه ….
أما التوأم التلاث شافو أيوب وتنترو من مهم ومشاو كيجريو تعلقو فيه كيبكيو وكيناديو باسمو أيوب ويتشكاو ليه من كريم ويعاودوليه كيفاش كان كايضرب فسارة …. الشيء لي خلا كريم وجميلة يعرفو أنه هو أيوب)

🌺قصة قصيرة بعنوااان🌺
#عائلتي_مستاغلاني

🦚الكاتبة :✏chaymae ouaj
🥀الجزء 13🥀
أيوب غير شاف التوام سكت وكتم غضبو وخلاهم كايعاودوليه وهو دمو كايغلي حتى كملو و سكتو وغير كايبكيو وهو نطق بصوت حنون :// ياك الرجال متيبكيوش
شادي : لا هئ هئ بعيت سالا
هادي : هئ تانا
فادي جلس كايغوت )هئ بعيت نفكها من هذاك الوحش (وأشار لباه ) ولكني خافت منو يضلبني بحالها ومافكيتهاش …
كريم حنا راسو بعيون دامعة وأيوب تحنا عند فادي )
أيوب : سارة غاتبرا وترجع لينا ويلا عرفاتكم بكيتو غاتقلق مني ومنكم حنى ماخصناش نقلقوها ياك
(التوأم حركولو ريوسم بواخا ….فادي شاف فباه وخنزر وبقا كيغوت)
فادي : نتااا خايب ماكانحملكش نتا ضلبتيلي ماما سالا نتا بوعو
شادي : تانا ماتانحملكش بعيت أيوب يكون باباتي
هادي : وتانااا(شاف فجميلة ) وسالا ماما ماشي نتي ….
(كريم صدموه هو وجميلة وبقاو غير كايشوفو فولادهم أخيرا حسو بفضاعت ما عملو بيديهم
حسو بالقطعة لي منهم ولاحوها وراهم دون حتى ذرة اهتمام…. كريم ندم ندما كبير فحين جميلة مابقاتش قدرات تهز عينيها خجلات من نفسها حاشا واش تكون أم وهي حتى ولادها مكتفرق بيناتهم ماكاتعرف لا آش كيبغيو لا آش كيكرهو وماعاقلا حتى على تاريخ ازديادهم
أما سارة بنتهم حاولو يتذكرو ولو ذكرى واحدة معاها
ولو يوم واحد شافو فيه سارة فرحانة وكضحك…ولكن مكاينش ….حتى شكلها وهي طفلة ماعاقلينش عليه ….
جميلة وكريم حناو رسهم للأرض لدرجة بداو ينزلوليه الدموع أما جميلة كتشهق وهي حاطة يدها على فمها )
سي أحمد موجه كلامو لسي كريم : تهدن أسي كريم إن شاء تصح وترجعلكم بنتكم بألف خير
كريم هز فيه عينيه كلهم ندم) : أنا سباب أنا ضيعت بنتي هملتها وخليتها فطفولتها للي يسوى ولي ميسواش أنا بيدي لحت قطعة مني… تبعت الدنيا تبعت لفلوس والملذات و خليت بنتي أنا قلت عليها عبء أمام مستقبلي …
جميلة سمعات كلامو وناضت تحنات على رجليها قدامو // لا أكريم أنا هي سباب فكووولشييي أنا ليكنت نزرع لك دوك الأفكار فراسك ومكنتش باغيا نولد وملي ولدتها قلت ليك نخليوها للعائلة أنا لي طماعة وأنانية بغيت نعيش ونسافر والمقابل هو طفولة بنتي وانا لي خليتك تلوحها بيديك وتخليها …أنا مانستاهلهاش عمري هزيتها عمري هضرت معاها كأم عمري خرجتها عمري لبستها عمري طيبتلها او حتى مشطتليها هئ أنا راني مانستهلهاااش هي ومانستاهلش حتى التوأم
السيدة أمل جات عنقات جميلة ونوضتها من الأرض) : علاش كتهضري هكا بحالا بنتك صاف مشات هي راه بيخير وغتنوض… وعندك كامل الوقت تعوضيها هي وحتى التوأم…
جميلة : آش غنعوض أختي آآش واش نعوضلها طفولتها ولا شبابها ولا مراهقتها أنا سباب أنا قتلت بنتي بيدي هي غير طفلة وانا حملتها مسؤولية ديال تلاثة اخرين …
(قاطعم الطبيب لي خرج من غرفة العمليات …طارو لعندو كولهم وأولهم أيوب )
الطبيب صديق أيوب ) : ماعندي منخبي عليك أصاحبي لبنت تعرضت لضربة قوية فراسها عدى عن رجلها تهرسات وعنظها اربعة ظلوع مهرسين وتلاثة دالأصابع ديدها تاهوما … ولكن الأخطر هو الضربة لي فراسها فا غيخسنا نتسناو هاد 48 ساعة القادمة باش نتأكدو واش ماعندهاش نزيف داخلي فالرأس و إيلا مافاقتش فيهم …فهادشي كيعني أنها دخلات فكومة وإيمتا تفيق منها الله وحدو لي عالم …
(جميلة من الصدمة طاحت سخفات وكريم طاح على ركابيه ….أما أيوب صعر وبدا يغوت)
أيوب : آش كاتخربق أخاليد نتا أحسن طبيب هنااا خاسك تعتقهاااا هي خاسها تفييق باش نتزوجوو هيي راه قاتليا موااافقة ما غانصبرش والله مانصبر عليها يا تفيق يا نتبعها …(شاف فباه ) غااانتبعها قسما بالله تانتبعها
// وبدا أيوب كيضرب راسو مع الحيط بجهد والطبيب وباه كيحاولو يجروه ولكن كان صاعر تا جا خوه لكبير ليكان يلاه وصلو لخبار ….وقف قدامو وعطاه لكمة فيقاتو
خوه اسماعيل : واا فييق أزبل مااشي هكا لبنت لي لداخل محتاجااك توقف معاها بصحتك ماشي طايرليك راااس….

🌺قصة قصيرة بعنوااان🌺
#عائلتي_مستاغلاني
🦚الكاتبة :✏chaymae ouaj
🥀الجزء 14🥀
(تتمة الأحداث )
خوه اسماعيل : واا فييق أزبل مااشي هكا لبنت لي لداخل محتاجااك توقف معاها بصحتك ماشي طايرليك راااس….
أيوب شاف فيه مخنزر وتنتر منو أما كريم اب سارة …غير شاف اسماعيل خرج عينيه وتحرك بسرعة شنق عليه شدو بقجة وغوت )
كريم : نتاااا يا عدو الله نتااا السباب نتااا لي حرضتيني نتااا أشيطان لي جيتي كاتوسوس ليا وعمرتيلي راسي بلكدوب على بنتي نتاااا لي فهمتيني أن بنتي غير مصاحبة مع خوك وهي ليتابعاه ولاسقاه ومابيناتهم تاحاجا دلمعقول وبلي باك ومك معارضين علاقة بنتي بخوك وماباغيينهاش نتااا لي شعلتي فيا لعافية فقلبي وبسبابك مديت يدي على بنتي نتا أعدو الله ….
(وبقا غير كايغوت وهو شانق على اسماعيل لي مخرج عينيه ومالقا مايقول او يدير…فحين الباقين كلهم مصدومين من كلام كريم وخصوصا أيوب ….لي أصلا عااارف خوه محاملوش عااارف أن خوه حاسدو على نجاحاتو وقرايتو وخدمتو وبرو بواليديه ….. و حيت هو فاشل فكل نواحي حياتو حتى زواج مانجحش فيه …وتاحاجة مدارها فحياتو وصدقاتلو شارف وعايش عالة على باه ومو ماعندو لاخدمة لا دار ماحقق واالو فحياتو …وأيووب عارف ان ضريبة النجاح لي حققو هو فحياتو كانت هي غيرة وحسد خوه منو …ولكن عمرو تخيل أن الحسد ممكن شينهار يوصل الأخ يحفر لخوه ويوقف فوجه سعادتو او يحاول يحيدليه شيء هو باغيه ومتمنيه وعلاش هاذشي ….؟ غير باش مايفرحش أيوب فحياتو …حاسدو لدرجة ماكرهش اسماعيل يشوف خوه الصغير فاشل بحالو …وماراضيش ان خوه أصغر منو وحقق بزااااف فحين هو ماحقق وااالو …..)
أيوب ماتصدمش بالعكس ابتاسم وهو كايشوف فخوه وبعد كريم عليه ووقف قدامو ونطق بكل برود )
أيوب : من نهار عقلت على راسي وأنا كانتعامل معاك بمبدأ ^^ اصبر على كيد الحسود فإن صبرك قاتله، كالنار تأكل بعضها إن لم تجد ما تأكله^^^ صبرت عليك وكنت نقول واخا هضرتك لي كلها حسد وواخا تصرفاتك معايا بكبر واحتقار كاتبقا خووووويا لكبير خووويا وأنا خووك الصغير وواحد نهار غاتفيق على راسك وبلاصت ماتبقا حاضيني وكايبلنليك غير أشنو عندي أنا غاتديها فراسك وحياتك وتشوف النعم لي عندك وتقدرها وتحمد الله عليها باش الله يباركليك فيها ويزيدك من خيرو … ولكن عمرني عمرني توقعت يوصل الحسد بيك لدرجة تحاول تدمر مستقبلي مع لبنت الوحيدة لي شفتيني بغيت فحياتي …(شنق عليه شدو من كول لفيست ) من اليوم غاتخوي طريقي يا اسماعيل ما أنا خوك مانتا خووويا وقسما بالله هاذ المرة وتتدخل فيا مانعقل عليييك والطريق لاشفتيني دايز منها تقلبها حسن مانقبلك (ودفعو حتى هاذ الأخير طاح على الأرض )
أيوب شاف فمو لي غير كاتبكي وهي كاتشوف فحال ولادها وباه لي غير كايستغفر وهو مافيدو حيلة وحل بين ولادو بجوج..فا نطق بحدة )
أيوب : سمحوو ليا عييت نصبر عليه (واشار باصبعو لخوه ) وعييت نتحمل ونسرط حسدو وبكن حتى لسارة لا …فا نتوما شاهدين عليه لاعاود جا وجهي فكمارتو غانقتلو ( وضرب فيهم وزاد ساخط دخل للغرفة لي فيها سارة وخبط موراه الباب خلاهم كلهم غير واقفين كايشوفو …)

🌺قصة قصيرة بعنوااان🌺
#عائلتي_مستاغلاني

🦚الكاتبة :✏chaymae ouaj
🥀الجزء 15🥀
(تتمة الأحداث )
مرت تلك 48 ساعة كأنها سنييين بالنسبة للعائلتين كانو كلهم كينتاظرو استيقاضها سارة الفتاة لي عاشت حياة مناقصها حتى شيء واحد ماديا …ولكن معنويا وعاطفيا …ناقصها كل شيء …ولكن للأسف سارة ….مافاقتش دخلات فغيبوبة مامعروفش مدتها …دخلات فسبات وخلات أيوب موراها كان غيحماق ماخلا ما دار ضرب نفسو ..ونفسيتو تأزمت همل راسو وخدمتو ودخل فاكتئاب
أما الابوين…. جميلة جاتها صدمة مرضاتها فصحتها وكريم بسبب الذنب لي كاياكل فؤادو فكل ثانيا وهضرتها لي كتعاود فبالو عشرات المرات فالثانية الصوت مشالو ومابقاش حامل حس بنادم وبجوجهم هو وجميلة دارو شهادات طبية وخلاو خدمتهم … أما التوأم واخا مافاهمينش شنو هيا كومة إلا أنهم حسو بأختهم ….كيف لا وهي قطعة من روح كل واحد فيهم وأم لي رباتهم وسهرات عليهم وعمرها ضربات أو غوتات على واحد فيهم سياستها فالتعامل معاهم كأنهم كبار رباتهم بالعقل وبالإحترام لدرجة ربما مهم الحقيقية ومكانتش تربيهم بهاذيك البراعة ولدرجة أنهم عمرهم حسو بنقص من جهت الأم …بالعكس سارة كانت لهم اكتر بكتيير من أم …فا واخا هي فكومة هم ماقدوش يفارقوها وأغلب وقتهم معاها فشومبر هم وحتى أيوب هاذ الأخير لي فغضون شهرين لي عرفهم فيه عوضلهم نقص الأب لي كانو كايعانيو منو …فا التوأم كايعطيوها غير للبكاء يوميا مني كايحاولو يفيقوها ومكاتفيقش وبزز كتسكتهم وتواسيهم السيدة أمل هي والسيد أحمد هاذ الأخيرين لي وقفو وقفة رجال مع كريم وجميلة فالوقت لي تاااوااااحد من صحابهم أو عائلتهم ماعقل عليهم…. أو زارهم ….أو حتى تكلم تيليفون يطمن عليهم…. رغم أن الخبر دلكسيدة دسارة داع حيت الحادث وقع فشارع رئيسي فالمدينة والخبر انتاشر فوسائل التواصل ووصل لليسي فين كيشتاغلو كريم وجميلة وحتى للعائلة ديالهم ……
🍀🍀
فصباح وفشومبر ديال
سارة لي كانت مزالها فغيبوبة دخل عندها أيوب ككل صباح وجلس جنبها كايشووف فيها …وككل صباح بدأ كيكبكي وكيترجاها غير تفيق ويديها بعيد وميخلي تاحد يقرب منها ولكن وككل مرة سارة مدارت حتى ردت فعل ….
دخلو زاروها كذلك التوأم شدوها كيبوسو فيديها وحنيكاتها وكذلك مدارت حتى ردت فعل أما جميلة دخلت هي وكريم غير تيبكيو ماعندهمش الجرأة ينطقو بحتى حرف …..وهذا هو روتينهم دكل يوم ولمدة تلاث أشهر كاملة …..

شيماء شيماء 🌺قصة قصيرة بعنوااان🌺
#عائلتي_مستاغلاني

🦚الكاتبة :✏chaymae ouaj
🥀الجزء 16🥀
(تتمة الأحداث )
مرت 3 أشهر على سارة فالغيبوبة …تلاث أشهر وأيوب مافارقهاش ولا يوم…. ولا عايش فمكتبو لي فنفس لكلينيك مكيفرقهاش كينعس جنبها فالغرفة كيمشطلها كيمسح يدها وقدميها بالماء كيقابلها ودائما كيتكلم معاها ويعاودلها شحال كيبغيها وبلي غير تنعس تاتشبع عمرو يفرقها حتى كيعيا يصبر نفسو ويبدى يبكي ويترجاها تفيق ….أما سارة فا زادت نحافتها وفهاذ التلاث أشهر تعالجو كل الضرابي والكسور لي خلفهم الحادث لي تعرضاتلو ..
أما جميلة لي ولات حالتها ضعااافت ومبقا لا شعر لا لبس لا مكياجات لا سبور لا ظفران …. عطات وقتها كولو للتوأم لي لقات معاهم صعوووبة وصعوبة كبيرة بزااف …حيت هم مامولفينهاش …وهي ماعارفة عليهم واااااالو لاشكايبغيو لا اشنو مكايبغيوش حتى كلامهم مكتفهمش نصو حيت^ ر^ كينطقوها ^ل^ و ^غ^ كينطقوها ^ع^ و ^ك^ كينطقوها ^ط^
وطول هاذ التلاث أشهر عدبووها بزز حتى قدرات تتقرب منهم ولو شوياا أما هم فا حسو بغياب أختهم أو امهم دبصح سارة لي كانت تفهمهم حتى قبل ماينطقو وتاتفرق بيناتهم وعارفة كل واحد فيهم آش كيبغي وآش مكيبغيش ومكانت كاتلقا معاهم حتى صعوبة بمرة ..
وكذلك جميلة كانت يوميا كاتديهم لكلينيك يجلسو مع ختهم لي لقبوها بالجميلة النائمة وكانو كيرسمولها ويجيبو ليها ورود يزينو سريرها وكتبان فعلا كأميرة نائمة…
أما هي فا فكل زيارة كتعتادر منها وتبوس يدها وطلب منها المغفرة والندم واضح انه كياكل فيهااا )
//أما كرييييم أب سارة …فا في هاد التلاث أشهر مشا عند عائلتهم هو وجميلة ودخل فيهم طول وعرض واحد بواحد…ماخلاش ليهم كاع الحسرة لي داخلو خرجها فيهم ونكرهم … ومشا عند ولد ختو ليكان حاول يغتاصب سارة …شدو ماعقلش عليه سلخووووو تاكان غايقتلوو….ومع كان كل شهر كايسيفط لختو واحد القدر دلفلوس كمساعدة منو حيت هي مافحالهاش …قطع عليها لفلوس وحلف مايعاود يعطيها الدرهم حيت تسترات على ولدها وهددات ليه بنتو تسكت او يقتلوها …وفوق هاذشي كريم نكر ختو …وخرج فيهم السم ليحاس بيه وحرقت بنتو ….ماهمو تاواحد داز على كل خوتو وخوت مرتو ….
وأيضا هو الآخر كان كيزورها يوميا بالليل… كان كايضور معاهم فلكلينيك باش يخليوه يدخل يبقا معاها حيت الزيارة ممنوعة فالليل
فا كان كيتسنا أيوب تايخرج من عندها ويدخل يبقى يبكي بحرقة ويترجاها تفيق …

أيوب كان عارفو كيزورها داكشي باش كان كيخرج كيخليلو الفرصة يدخل حيت بكاؤو كان كيتسمع فلكولوار كامل….
وحتى السيد أحمد والسيدة أمل وقفو مع جميلة وكريم
طول هاذ الأشهر السيدة أمل لي ولات حاسبة التوأم ولادها وتاهما ولفوها كانت كتزورهم يوميا فالدار وكتعاون جميلة فيهم
جميلة لي لقات فأمل صديقة حقيييقة ماشي بحال 40 وحدة ليكانت
حاسباهم صديقاتها وفوقت الشدة مالقات تاوحدة بالعكس شحال من وحدة منهن تشفات فيها كاينة ليقالتلها علاه نتي عندك لولاد؟ من إيمتى عمرك جبدتيلينا بلي عندك ولاد ؟ وكاينا لي قالت ليها نتي ماتستاهليش تكوني ام …وشحال من واحد عاقر كايتمنى لولاد فوقت نتي لايحة بنتك وتوامك …وكلام لي كان جارح بالنسبة لجميلة
كل وحدة وكيتشفات وكيضحكات …وجميلة لي سرطات الغصة داخلها وقالت فنفسها تستاااهل كل مكيجرى معاها….

🌺قصة قصيرة بعنوااان🌺
#عائلتي_مستاغلاني

🦚الكاتبة :✏chaymae ouaj
🥀الجزء 17🥀
(تتمة الأحداث )
💎💎💎💎
معك عرفت أن سعادتي لا تتطلب أسباباً كثيرة فقط إبتسامة منك كافية بأن تجعل قلبي يبتسم وينبض بالحياة مرة أخرى …وما أجملها البداية الجديدة إن كانت على يدك S♤A😍💛
..💎💎💎💎
وفصباح يوم ممطر كان أيوب ناعس ككل يوم طيلت هاذ التلاث أشهر نصفو على الكرسي وراسو على سرير سارة كعادتو قضا الليل كولو يحكيلها قصص ومغامرات وطرائف وقعولو أيام دراستو في فرنسا وفطفولتو حتى غفا جنبها كان ناعس وكيحلم بيها كيف دائما ويدو شادة يدها حتى حس بحركة يدها بحكم نعاسو خفييف
فاق قافز ووقف كيشوف فيها وفيدها كيتسناها تحرك مرة أخرى حتى فقد الأمل وضن بلي كان كيحلم استدار يمشي للحمام حتى كيلمح عيونها كتحاول تفتحهم ..حس بالسعادة نزلت كالشلال على قلبه لي كان نصف ميت وبحركة منها حيا فرح بزاف وبقا ينادي باسمها كالمجنون
أيوب : سارة سارة حبيبتي كتفيقي ياك أخيرا حن قلبك عليا أخيرا قررتي تشوفي من حال قلبيي سارة حبيبتي سارة
(سارة كانت كتسمع صوتو حلات عينها والرؤية مضببة بزز وضاحتلها صورتو كتشوف قدامها حبيبها لي دموعو دايزين … أما أيوب لي ملي حلا عيونها بالفرحة نسا نفسو كاع وتحنى كيبوس بسرعة من جبينها حنيكاتها نيفها وبلا مايحس طبع قبلة سريعة على فمها خلاتها تخرج عينيها ..وهو ماحاسش على نفسو وخدا يدها كيبوس …أما هي فعز مرضها تزنكاات وبدات دور فراسها الشيء لي خلاه يضحك… وأخيرا بعد 3 أشهر ضحك ومن قلبو…وناض فرحان عيط لصاحبو خالد الطبيب لي متبع حالة سارة
ولي مباشرة جا و فحصها وتأكد من سلامتها…فقط بعض أطرافها لي تقالو عليها وغايخصها حصص دالترويض لي قرر أيوب يديرهم لها بنفسو حتى من كسر رجلها برى فهاد الأشهر….)
وبعد خروج الطبيب دخلو التوأم والعائلة ليجاو مباشرة من بعد ما علمهم أيوب بأنها فاقت…)
(التوأم تلاحو تيبكيو عليها )
ششادي : واااا سالا سالا
فادي : وا سالا ديالي وخنيتيني بوحديي وخاافت
هادي : وااا تاانا
(سارة ابتسمات ليهم كباقي العائلة وهزهم ليها أيوب تايبوسو فيها وحتى هي تاتبوسهم وتعاود واخا بزز كاتتحرك وتهضر ….
سلمات على أحمد وأمل وهزات راسها بانلها باها ومها واقفين حدا لباب كيبكيو وحانين روسهم خجلانين منها ماقدوش يدخلو
أما هي استغربات من تواجدهم ونطقات بثقل )

سارة : كايحسابلي غتكونو مسافرين كدوزو عطلتكم فباريس ولا ميلانو ولا يمكن لندن حيت آخر مرة كنتو كتخططو تزوروها ياك …(ودورات وجهها عليهم )

أيوب : تقدم وشد من يدها وباسها //تهدني خاصك تسمعيهم واش واخا
سارة سكتات كاتشوف فيه ….!
أيوب : سارة واش واخا
سارة : واخا

🌺قصة قصيرة بعنوااان🌺
#عائلتي_مستاغلاني

🦚الكاتبة :✏chaymae ouaj
🥀الجزء 19🥀
(تتمة الأحداث )
سارة نطقات وهي مبتاسمة وسط دموعها ) : صافي عفاكم أنا مسامحاكم ماحاقداش كيفاش غنحقد على مي وبا مستحييل نحقد ولا نكرهكم راكم طرف مني ..آه كنت مجروحة ومقهورة منكم وفشي لحظات كرهتكم ولكن دابا (وضحكات ) وأنا كنشوف دموعكم عليا وخوفكم عليا فرحت ونسيت كل شيء
(جميلة طارت عنقاتها وعنقهم كريم بزوجات وهما كيبكيو )
سارة : وصافي أصلا كون عرفت غاتفيقو هكا كون درت كسيدة شحااال هادا
كريم قفز وشد وجهها بيديه ): وياااك أبنتي ماتقوليش هكا لاطراتلك شيحاجة مرة أخرى نحماق…
(سارة وسعات ابتسامتها وفرحااات آه فرحات وكانت قاصدة هضرتها بصح كون عرفات واليديها غايفيقو بهاذ الطريقة كون لاحت نفسها أمام شي سيارة شحااال هاذا…حيت الاحساس لي كاتحس بيه دابا وكل هاذ الاهتمام من واليظيها ليها كبنتهم ….عمرها حسات به من قبل …إحساس زوين ودافئ كانت مشتاقة له و كانت تقول ندير أي شيء باش واليديا يبغيوني و يحسو بيا ويهتمو بيا …فا قاطع لحظتهم لباب لي تفتح ودخلو التوأم كيجريو عنقو ختهم ودخل أيوب أيضا لي مابقاااش كيحشم وماا مسوقش …مشا نيشان لسارة شد من يدها كيبوسهالها وهي غرقات فحوايجها عيات تغمز وتقرص وهو مامسووقش فحين كريم وجميلة بعدو كيشوفو فيهم بحب)
كريم قرب وحط يدو على كتف أيوب // كنتمنا تسمحليا حتى نتا أولدي
أيوب : بابتسامة // نسمح أعمي نسمح لاقبلتي بيا راجل بنتك …
كريم : ههه وعلاه فين لقا حسن منك ليها عمرني شفت راجل بحالك ربي يخليك ليها ويخليها ليك
(سارة مصدومة وحشمانة وكلشي تخلط عليها وغيركاتشوف فيهم )
أيوب : إوا هي دابا أعمي
خشا يدو فجيب وجبد بواطة حمراء كلاس وفتحها كان فيها خاتم ذهبي بحجر ماسي راقي حلات معاه سارة فمها وجنبو خاتم رجالي فخم من الفضة )
أيوب : خاتمك عاونوني صحابي الرجال الصغار فاختيارو (شادي وهادي وفادي غمزو سارة حتى بدات تضحك أما
أيوب خدا خاتمها وركبو فيدها وباسو على اصبعها ومد ليها خاتمو باش تركبوليه)
(سارة لي تالفة كتشد لخاتم ويطيح وتعاود تهزو جابتليهم الضحك )
جميلة : وا بنتي يلاه ركبي راجلك خاتمو
سارة : أأ أحم آه للخاتم وا واخا صب صبرو (وشداتو بجوج صبعان بيديها كيرجفو ووالو كيطيح …تاهزو أيوب لبسو لراسو )
أيوب شاف فيها مبتاسم ) تاتعاودي تركبيهلي منلي نكونو بوحدنا (وغمزها أما هي خرجات فيه عينيها جاتها الدوخة بلحشمة )
كريم : غندير ليكم انشاء الله أحسن عرس
فادي : واس دابا سالا ختي علوصا
هادي : واس أتلبسي لا لوب لبيضا بحال لي بلانسيس (برانسيس)
هادي : تاانا بعيت لبس لطوستيم (لكوستيم) بحال بابا أيوب
أيوب هزهم كيبوس فيهم //
غناخد لكل واحد فيكم كوستيم بحال ديالي غير هو قلبولكم على عروسات ليكم حيت سالا (كيقلدهم) ساالا ديالي أنااا…
فادي : انا سفت واحد بنيتا زوينة بلا (برا) غانمسي نجيبها (وتنتر منو وخرج كيجري تبعاتو جميلا كاتولول)

هادي غوت ) :وااا لا أنا سفتها لول (وخرج تاهوا كيجري )
شادي مخررج عينيه ) : وااا لا أنااا لي وليتها ليكم بجوج (وخرج تابعهم وتبعهم كريم والسيدة امل والسيد احمد يردوهم )
سارة : وييلي كيدابزو على بنت ..(وغير دورات راسها شهقات منلي لقات وجه أيوب مقابل مع وجهها ومافاصلهم والو ) ش ش ش ش ش ش شنو ك ك كدير …
أيوب : والو كانشبع من عيونك شحال ماشفتهم
(سارة خنزرات فيه وبدات غير كدوي وتلومو على تصرفاتو لي كايحشموها قدام واليديه او واليديها… أما هو مبتاسم غيطير بلفرحة ومخليها كتخاصم عليه )
سارة : مكتحشمش مركت قدامهم عييت نغمز فيك طلقلي من يديي ونتا زايد وكتبوس وقدام باب ياسلقوط عييت نغمز فيك من….
(قاطعها ببوسة عميقة وقوية برد فيها حر عدابو هاد 3 أشهر كاملها خلاها مصدومة اما هو شدهاا ما عاود طلقهااا تاسمع حس لباب غايتحل عليهم ….
💕💕💕💕💕
هيوا هنا انتهات قصة سارة وهي قصة دبزااااااااف دلبنات
فا لي نقوليكم انا راه ماشي ضرووري يكون باك كيبيع نعناااع ومعندوش ومعيشكم بلي قدر عليه هي صافي راه عندك أب متخلف وماواعيش ومافاهمش وخاسك تحشمي منو …..

وانتي ماشي ضروري يكون باك موظف ولا شبعاااان وكيلبس ويصوك لكلالاص هي صافي راه باك مثقف وواعيي وطيب وولد ناس….
حيت عمر المستوى الدراسي ولا المهنة ولا الشكل ولا الرصيد فالبنك كانو كيعبرو على وعي الإنسان وافكارو
الحياة هي أكبر مدرسة راه يكون عندك أب وأم كيفهموك وكيبغيوك وكيحيدو لنفسهم ويعطيوك واخا الفقر كايعاملوك كأميرتهم الفريدة من نوعها
أحسن بألف مرة من أب وأم ماعاقلين تاعلى تاريخ ازديادك ومعتابرينك غلطة حياتهم راه واخا يغرقوك بمال الدنيا عمرهم يعوضو النقص ديالك واحتياجك ليهم كأشخاااص فحياتك…..فا حمدو الله على حنية وقلب امكم ..وعلى قلب وظهر باكم لي حاميكم…وقنعو بأش كيعطيوكم ويجيبوليكم حيت كونو متأكدين أنهم كايعطيوكم أحسن خاجة …ودعيو معاهم بطولة العمر وراحة البال وخدمو على نفسكم باش فاش يكبرو يلقاو لي يهزهم …وواخا نديرو لي درناه عمرنا نردو ولو شويا على اش واليدينا دارو على قبلنا …..وشيء أخير …لي راه كايصبر دائما كايتجازى بالخير وجزائك على صبرك يمكن يكون شيء كما ممكن يكون شخص……
النهاية 💙