Skip links

قصة: زوجووني عريس ختي ج1

 15,244 عدد مشاهداات

البارت 1 كان غادي جاااي قدااام بااب غرفة المستعجلاااات كاايسمع صوت صراااخهاااا ..كاتستنجد بربيي اللي خلقهاااا….وهو كااايفرك يدييه مع بعضياتهم ويحك فلحيتوو مبتاااسم …وكاااايدعييي ربيي ارزقوو بولد هاد المرة … ***داخل الغرفة .. المرأة:ااااااااااااااااه ااااااااااربييييييييي ….اووف اوووف ..وااااااميييييي… الطبيبة؛ زيدي دفعيي مااابقاا والو … المرأة: ااااااااااااااااميييييييييي اااه ااه.. ….: واااااع واااااااااع .. تحلووو عنييه ووهو كااايسمع الصرااااخ …حتا خرجت الطبيبة وهي مبتااسمة ليه… الطبيبة: مبروووك اسيدي ولدت بنت .. بقاا شحاال كاايشووف فيدييهااا ولا شدها من عندها..وهي مشات بقااا هو مع طفلتوو كاايتفحص ملامحهااا ..وهي كااتلعب بديدااتهاا الصغييوريين فوجهاا وتجبدهم لعندوو باغا تقيسو ..بتااسم لا اراادياا ونعل الشيطااان …ورضااا باش قسم ليه الله بااسهاا فجبهتهاا حتا حس بيهم تجمعوو عليه … باه؛ اراااا ليااا نشووف حفيدتيي .. مدهاالو وشدها من عندوو ودن ليهاا فودنهاا وهي غير كااترمش بعوينااتهاا الصغييوريين العسليين وكااتسنط.. دخلو لعند رقية اللي كاانت الفرملية كااتقااد الغطاا عليهاا كلسوو حدااهاا وهوومااا كايبااركوو ليهاا وخداات منهم الطفلة باش تلبسهاا …حتا كايدخلووو عليهم فهااد الاثناااء طفلين كاايتجارااو … سمر: انااااا الللي انثوووووفهااا اللول .. هارون: (سابقها) هههههه لا انااااا ..(كايضور عنيه على الغرفة) فين هي ؟؟ بغييت نشووفها.. سمر: لاا امامااااا اناااا اللي انثوووفها اللول لااا متعطييهاالووش.. عمر؛ سكتووو راحناا فسبيطاار دبا وهوما غادي ايجيبوها وتشوفوها بجوج .. خوه؛ (بحدة) هارون اجي كلس الارض هارون:(حنا راسو خايف ومشا حدا مو كلس ) دخلت الطبيبة دافعة الكروسة فين كاينة الطفلة حتال حدا مها .. سمر مشات كاتنقز كاطل عليها .. الجد؛ نوض اهارون شوفها .. هارون(شاف فباه ).. باه: يلاه نوض .. مشا فرحان حط ادياتو على حافة الكروسة كايتشعبط شافها و كأن الزمن توقف بالنسبة ليه وهو كايتفحص ملامحها البريئة بقاا سااهي فيها شحاال عاد هبط براسو لعندها وهي كانت كاتلعب بديداتها الصغار وكاتشوف فيه طبع قبلة على خدها وهز راسو كايشوف فيها وهي كاترمش بعويناتها فيه ولا طبع قبلة على فمها الصغيور الوردي ونطق بلا مايحس هارون: اريناس كلشي كان مراقبو بابتسامة من غير باه اللي غير مخنزر ..ضحكت رقية ضحكة خفيفة رقية: صافي هارون سماهاا عمر؛ هههه وبصارحة سمية زويينة اريناس الجد؛ اه علاش لا … هزتها رقية وهي كاتردد سميتها بابتسامة وتراري بيها…. رقية: مرحبااا باريناااس فعائل

البارت 2 بعد مرور 16 سنة في مدينة الدار البيضاء ..وسط هذه المدينة العملاقة الناس غادة جاية كل واحد كاايجريي مع الحيااة كل واحد وشنو فبالو وكل وااحد وهموو شي غادي فرحاان وشي غادي مهمووم الدنيااا افراااح واحزااان والفرق هو انه كل واحد وكيفاش كايتجااوز صعاابوو كااين اللي كايمشي للابعد مكااان ويغوت حتااا ابح صوتو ويخرج للي فقلبووو وكاين اللي كايفرغها في الرياااضة بالجرااا والقتال وكااين فن اخر ارحم من هاذ الاثنين …هو الرقص… وسط ارضية لاصال.. عيوون الكل عليها… كاتسيطر على المكان بسحرها ورقصها اللي كلشي كايشهد بروعتو جسمها كايتمايل مع الزدحاااات وشعرها الطويل المارو كايطير وطيح على وجها الملائكي ذو اللون الحنطي وعنيها العسليين المشفريين وفمها الوردي المنيفخ اللي كايتحرك مرددا لكلمااات الاغنية كانت كاتحرك كانها ملكة الميدان بجسمها المنحوووت وفورمتها اللي كاتسطي كل واحد طاحت عينو عليها ، بدااات التصفيقاااات كاتعالا وتصفييراات المعجبين عاد وقفات وهي كاتنهج وخصلات شعرها كايطيرو من على وجها بتاسمت وهي كاتشوووف فعيووون زملائها الاعجااااب والانبهااار ولكن هاد المنضر ولفاتو ….بداو اتقدمو نحوها وكل واحد وشنو كايقووول ويعبر على اعجابو ولكن هي كانت كاتشووف فالجهة الاخرى حيث كان كالس بكلستو الرجولية ..راسم على محياه ابتسامة جانبية عاد ناض وقف جاي لجيهتها بمشيتو المرزنة .. المدرب: براااافووو اريناس كالعادة اشعلت لنا الميدان اريناس: ههههه المدرب(شاف فالساعة) يلاه les jeunes نتلاقاو فحصة اخرى كلشي مشا كايهز لي كارتابل ديالو ومنهم اريناس اللي جمعت شعرها كود شوفال وهزت كارتبلها الطويل وخرجت مع صحابتها …تفارقو فالطريق كل وحدة ركبات فطنوبيلتها وهي تنهدت ككل عادة مني كاتشوف كاااع زملائها كايركبو فالطنوبيلات غير الكلاص وعايشيين حيااتهم ديال بصاااح بسباب وسخ الدنيا كيكايقولولهم الناااس اما هوما راهم حلاوة الدنياا كيكاتقوول هي وهادشي اللي مخليها تقااتل مع قرايتها باش توووصل لمرتبة اللي كلشي احني ليها الراس كيما كاتمنا …قاطع تفكيرها وسهوتها مني وقفت طنوبيلة قدامها وكلاكصونات عليها.. مجد: (دار ليها اشارة بيدو باش طلع) .. هاااااا سعدييي وااافرحييي واخييراااا طيحتيي كواااريك …وجيتي لعندي ولكن والله وماااتنطقها بفمك لا ركبت .. مجد: اريناس طلعي نوصلك .. اريناس: اامم لا ماشي مشكيل نشد طاكسي مجد؛ باركة من العناااد ديال والو وطلعي اريناس: اوووكي اللي بغيتي .. طلعت حداه وهو بتاسم ليها وديمارا ضارت هي كاتشوف فالسرجم وحابسة الضحكة بزز حيت مخطط انها طيح مدربها فشباكها بدات تنجح .. مجد؛

مخطط انها طيح مدربها فشباكها بدات تنجح .. مجد؛ مالكي غير ساكتة .. اريناس: ههه لا والو غير مالقيت مانقول .. مجد؛ عرفيني على راسك كتر انا كانعرف عليك غير سميتك .. اريناس:(ابتسامة فخر ) وشنووو تبغي تعرف مجد؛ ههه كلشي .. اريناس: يااك اوا انا اسيدي اريناس العمراني عمري 16 سنة عندي الباك هاد العام علووم فزيائية كبرت وتربيت هنا فهاد المدينة حنا فالدار 4 بينا ماما وبابا وختي الكبيرة سميتها سمر .. مجد؛ متشرفييين انا مجد 23 سنة مدرب رقص كبرت وتربيت ففرنسا هادي عماين باش دخلت هنا للمغرب عندي ختي صغيرة عليا ب 3 سنين واب مدير فندق وام استادة جامعية .. اريناس: اه وعلاش دخلتي للمغرب زعمة مم.. مجد: ههه فهمت هو اه الخااارج مااكينش بحالو لا فالقاانووون ولا فناااسو ولا فاي حاجة ولكن توحشت بلادي بصارحة … اريناس: من نيتك انا لا مشيييت حتااا خرجت من هنااا والله لا ولييت .. مجد:غير كايجيب ليك الله وصاف … اريناس: لا والو ههه مهم صاف خليني غير هنا .. مجد؛ واخا اللي بغيتي ..(مد يدو ليها) تشرفت بمعرفتك.. اريناس: (بادلاتو السلام) حتا انا … نزلت من الطنوبيل وكملت على طريقها وهو بقا متبعها بعينو حتا غبات عليه وديمارا ..

البارت 3 دخلت للدار كيالعادة اول وحدة كاتقلب عليها مني كادخل هي مك نوااارة دارك اريناس: مامااا ماماااا … الام(من الكوزينة)هاناااا.. مشات من موراها وعنقتها اريناس: اش كاااديير نواااارة الدااار .. الام: نسيتي عاود اريناس: (جات قدامها) شنو نسيت .. الام: عييد ميلاد ختك زعمة اريناس(ضربت جبهتها): وييييييلييي لااا الام؛ماشي جديدة اريناس: اري اري نمشي نشري ليها شي كااادووو هاالعااار جبدت بزطامها من سوتياماتها ومدات ليها 100 درهم شدتها كاتشوف فيها اريناس:اش ادييير هااادي مااتجييبش حتااا ريحة مقاااادة الام: نتي ديييماااا نااااتفااااني.. اريناس:واناااا ماالي راه ليها مالي غانديهم زادتها 100 درهم اخرى شدتهم منها دغيا وضربت بجرية .. ….في جهة اخرى كانت واقفة قدام اجمل الملابس والماركاات وعنيها لامعيين بالفرحة وهو موراها داير يد فجيبو والاخرى شاد بيها الكونطاك والتليفون … راسم ابتسامة جانبية على شنايفو الورديين واقف وقفة كلها رجووولة جبد يدو دوز بيها عل شعرو المارو الكثيييف كايحيد دوك الزغيبات اللي طايحين على وجهو الاسمر وحااضيها بعنيه العسليين المشفرين اللي الشووفة فيهم كاطييح منك النص قرب حداها وهضر بصووت رجوولي وبحة مميزة .. هارون: مزاال محتارة .. ضارت عندو وهي كاضحك بابتسامة بريئة وعنيها صغارو …كاترجع شعرها مور يديها سمر: هههه حرت هارون: ممم انا نعاونك … سمر: هههه اوكي نرجعو عند اريناس اللي كاضور فمحل تجاري اريناس: لاا واااش من نيتي جاية ب 200 درهم وباغا نشري كادووو بففف يااااربي الصبر معليش ماشي خسارة فيها حلت صاكها اللي ديما معاها …جبدت جوا فيه فلوس بقاات شحاال كاتشووف فيهم كانو هادووك فلووس ربحتها فمسابقة ديال الرقص خدات منهم اللي تحتاج سمر: ماشي بزااف هارون: حتا حاجة ماتغلا عليك ..(باسها فخدها) سمر:(بتاسمت بخجل) الله اخليك ليا .. هارون: امين (شد فيدها ) يلاه نمشيو .. مشاو لاكيس خلص داكشي وخرجو وهوما مشادين الايدي طلعو فالطنوبيل رانج روفر وديمارا مخلي موراه غير العجاج … كانت واقفة كاتشوف الكاادوو كايتغلف ..مدت ليه الفلووس خدااتها من عندوو وضربتهاا بجرية…ماوقفت حتاا باب بيتهاا… خبعتهاا وبدلت عليهاا..لابسة سالوبيط فالكري الغاامق وتحتو ديباردوور غووز …سباادريين بوويض شعرهاا خلاتو مطلوق على راحتو رشات من برفاانها وميكااب خفيف بينهاا بصوورة بريئة …وسنسلة محجرة فعنقهاا زاادتها لمسة انثوية وخرجاات …كاتوجد الطاابلة مع مهاا وتزوق الصاالوون … حتا بدااو اسمعوو الدقاات مشات رقية فتحاات …كانو بنات الحوومة جااييين ومعااهم هدااياا رمزية

حتا بدااو اسمعوو الدقاات مشات رقية فتحاات …كانو بنات الحوومة جااييين ومعااهم هدااياا رمزية ..دخلتهم للصالوون بالترحااب… حبس الطنوبيلة قداام باب الداار حل ليها الباب ..وهي ناازلة بكل شيااكة جبدليها الحواايج اللي شرااو وهي من عنييهاا بااينة الفرحة دقت فالباب وضاارت لعندو منين حساات بقبلة في خدهاا… هاارون؛ كل عااام وانت بالف بالف خيير … سمر؛ 😍مغسي …

البارت 4 هز راسو منين شاف الباب تفتحاات وكانت هي واقفة مبتااسمة ابتسااامة بيناات غمازتهاا وصغراات عنييهاا الاامعيين باشعة الشمس باانت بصوورة برييئة وجرييئة فنفس الوقت نقزات على ختهااا وشعرهااا كاايتحرك معاهاا فكل حركة كاادير اريناس :happy birthday bb سمر : (باادلااتها العناق) ربيي اخلييك لياااا .. نزل عنيه عليهاا وطلع فطنوبيلتو مديماااريي…دخلو البنات …بااش ابداااو حفلتهم قطعت كعكتهااا تحت تصفيقاات البنااات والجو مااخلاااش من الشطييح والضحك والتقشااااب ..خدااات هدااايااهم البسيطة بفرح ..ختمووهاا برقص اريناااس اللي بهرهم ..كاين اللي كاايمدحهاا باعجااب ..وكااين اللي تحت هاد المدح كااين حسد من خفة جسمهااا ورشاااقتوو…كلشيي كاايشووف فيهاا ديك البنت اللي كااملة مكمووولة حتاا حااجة ماانااقصة فشكلهاا … سالات الحفلة وبقااو الخواتات الرااس فالرااس .. اريناس:ستنااي .. مشات طلعت لبيتها جاابت كاادووها ومدااتو ليها.. سمر: اواا اصحاابليي عااد نسيتيني … اريناس؛خخخ مالي حمقة حلي حلي تشوفي .. فتحات الغلاف وتحلوو عنيهاا…كانت غووب فالكحل هابطة سااامبل مفرفرة على الرجليين ومشبكة من جيهة الصدر … سمر: وااااااا فيبببن لقيتييهاااا قلبت علييهاا الدنيااا اليووم والوو .. اريناس:احم احم هااادي راها ارينااااس العمرااني .. سمر(عنقااتهااا) ربييي اخليييك لياااا .. اريناس؛ وورينيي شنو شراا ليك موووسيووو(جبدااتها) هاااااروووون .. سمر؛(بتاسمت) جيبي دووك السااشياات .. اريناس؛هي اللولة .. ناضت بلا عكز جاابتهم وبداات تستكشف … ارينااس؛وااو وااو هادشيي مجهاااد سمر: هو اللي ختارهم.. اريناس؛ هااي هااي على باا هااروون .. سمر:ههه وشنو اصحاابلييك .. اريناس( صغرات فيها عنيها) ممم كاتمدحييه ولا جااب لياا الله.. سمر: ههه وصافي اريناس: اووو ياااكماا طاااح الحك.. سمر: مم ماعرفتش هو كاايعجبني شخصيتو واو وزيبد عليهاا بوكووص وحنيين كلشي فييه كاايحمق بصااح مااعرفاش باش كاانحس منين كانكوون معاه.. اريناس:كيفااش ماااعرفااش السيد كاامل مكموول ماال مووك .. سمر:(تنهدت) باقي منسيتوو ااريناااس ماابغاااش افااارق عقلييي مزاال منيين كاانقيس يد هااروون كاانتفكر منين كان اشد هو فيدي مزاال منين كاانضحك مع هااروون كاانتفكر شغبوو هو وكيفااش كاايخليني شاادة كرشيي وكاانقوولوو اسكت حييت ماابقيتش قاادة نزييد نضحك …مزاال منين كانشووف فعنين هاارون كاانتفكر لمعة عنييه وهو كايهضر معاياا هضرة اللي ديماا كانقلبووهاا صبااط من بعد …مزاال ومزااال … اريناس(قربت حدااها حااطت ليها رااسهاا على كتفهاا) شتتت صاافيي كااتقطع

شتتت صاافيي كااتقطعييي لياا فالقلب حااوليي تنساايه عاارفة هادشي صعيب ولكن مع الوقت كلشي كاايهوون .. حركاات ليهاا رااسهاا وهي كااتمسح دمووع ماعرفااتش فووقاش طااحو ونااضت طاالعة لبيتها.. كااان مديماااري ويدو خاارجة من السرجم شاادة كااروو كاايكميي منوو بكل شياااكة وعنييه على الطرييق …وصل قدااام باااب الفيلااا دياالوو اللي تحلات اتوماتيكموو بعد مااتعرفت على طنوبيلتو ودخل حطهاا فبلاصتها ..نزل كاايتمشااا بمشيتوو الرجووولية والمتمخترة الرااااس مرفوووع مااكيعرفش شنو هي احنييه عنييه نضرتهم حااادة حجبااانوو مقطبيين ويدوو ديمااا فجييبوو …تحلت الباب ودخل كاايرخف كرافااتو ..حااس بالعيااء ..تشعلوو الاضواااء والكااميرااات وتشعلت بلازماااا كبيييرة شااادة تقريباا نص الحيط… البلازما: مسااء الخير موسيو هارون هو كايحيد لا فيست ديالو هارون: كاين شي اتصالات البلازما: اتصال من مدير الفندق واتصال من نائب سيادتك في شركة c.f.l وعدة اتصالات من شركة technology … طلع فالاسانسور لبيتو تفتحت الباب دخل لاح الفيست فوق السرير ووقف قداام باب ديال الزاج هادشي اللي كايباان ولكن هي شاااشة خدااامة بالبصمااات ضغط باش تشعل وبداااو الاختايارااات اطلعوو …كااانو مختلف الالبسة غير ليماارك كليكا على شورط وتشيرت … وتفتحت ديك الباب كااان بلاكاااااااار ضخم ماايعادل بيت غير بوحدها خدا داكشي اللي بغا …لبسهم ونزل فالاسانسور لتحت دخل الكوزينة وجد شي حاجة خفيفة ياكلها … # ملاحضة الفيلا هي من تصميمو وهو اللي مختااارع كلشي فيها باش امشييها كيفما بغا… خدات منو وقت كبير لكن اصبحت من ضمن اجمل الفيلات المهيئة بكااع المستلزمات ، داير كاميرات بارا باش اتعرفو على سيارتو والطابق الاول ماخلاش تاني من الكاميرات وحاسوب عبارة عن شاشة (بلازما) كايهضر معاه ويجااااوب كااع على اسئلتو وهو المتحكم فكااااع الاجهزة اللي عندو فالفيلا

لبارت 5 رجع للصالون …تسرح فوق الفوتاي شاد جورنال ديالو وكالعادة سميتوو فالغلاف …كلشييي كايهضر عليه وعلى انجازاااتو العضيمة فمدة قصيرة.. ##### هارون العلامي من اكبر رجال الاعمال لا يتعدى عمره 25 سنة يحتل الصدااارة بانجازااااته العضيمة الناتجة عن ذكااائه وعبقريته صاحب اكبر عدد من الفنادق والمحلات التجارية مدير لما يزييد عن 3 فرووع من الشركااات متعددة التخصصات ومناااافس لشركاااات الخارج اما شركاااات بلده فكلها اعلنت استسلامها اماام قوته ونفووذه وهل يا ترى سيكوون نفس المصير بالنسبة للشركاات المتبقية ؟؟؟؟#### بتاسم وهو كايقرا المقال هارون علاش لا .. 🚩🚩دااااز هاد النهاااار وجاااا نهااار جديييد يبرز احداااث قصتناااا اللي كااتعلن على بدااايتهاااا…. 🚩🚩 كانت غادة دايرة ليكيت فودنيها حتا وقف عليها بطنوبيلتو هزت راسها وبتاسمت مجد: صباااح الفل على الفل اريناس:(بدلع وضحيكة )صباااح الورد على العسل مجد: ههه تسمحييي لياااا نوصلك اريناس: وشكوووون يرفض ليك حلت الباب وطلعت تسالمو بلابيز وديمارا وهوما شادين الهضرة .. ……..في جهة اخرى وبالضبط فالعروبية خارجة مرا لابسة كندوورة هازااها بفواطة وتقاشر وسنادلة ديال الميكة وعاقدة راسها بزيف حياتي هازة معاها جورنال.. ماريا: واااااامحماااااد واااا محمااااااد محمد جاي هاز الفاس حطو ودخل… محمد:ونعااااام مالكي ماريا: شووف شووف راااه ولدك عاااود كاتبين عليه فالجرونال كلس فالمرح اللي برا كايحل قرعة ديال الماء شرب منها ونتر منها داك الجورنال .. محمد: هو كااالس كااايلعب بالفلوووس وحنااا ناكرنا هنااياااا مسخوووط الوالدين .. ماريا : (غرغرو عنيها) شفتييي كوون ماااجريتي كوون راااه حدااايااا وليدييي .. محمد؛ رااااه هااادي الف مرة كااانقووليك مجرييتش علييه راااه هرب هرب .. ماريا: (هبطو دموعها) كيبغيتييي ابقاا معاناا ونتاااا عمرك عتابرتييه بحال ولدك ولا مرة حضنتيييه لعندك .. محمد؛ اجييي ضربينيي اجييي (بالغواات) سيريييي تحركيييي من قداااامي قبل مااااا نهرس على راااسك هاد الفاس .. ماريا: (كاتسمح دموعها) عمرك تبدل ..(مشات) .. ***نرجعوو للكازاا سالات اريناس تدريبها وبدات تجمع حوايجها حتا وقف قدامها مجد: كل نهااار كااانزييد نعشق رقصك حنات راسها حشمانة وحمارو خدودها ..حيد خصلات شعرها اللي كانو طايحين على وجها وهي حست بالتبوريشة ماحس براسو الا وهو طابع قبلة على خدها حست بالسخانة طلعت معاها …وبدات تكحز اللور متوترة اريناس: احم خاصني نمشي مجد: (عاد وعا على راسو) اه واخا يلاه نوصلك اريناس:لا بلاش بغيت نتمشا شويا مجد؛ اوكي اللي بغي

اريناس:لا بلاش بغيت نتمشا شويا مجد؛ اوكي اللي بغيتي .. خرجات كاتمشا بالزربة وحاطة ادها على قلبها بلا ماتحس بدات تبتاسم اريناس: ههههه بداااا اطيييح اااححح وشحااال كايحمق (حطت اديها على وجها ) اوليي ارينااس مالك توكضييي خليه بعدااا تااا يطييح فيك هو بعدا… سمر كانت فالكوزينة مع مها حتا بدا اصوني تليفونها وبتاسمت وخرجت كاتمسح اديها عاد فتحت الخط سمر:الو هارون: توحشتك .. سمر: (بتاسمت بخجل) حتا انا .. هارون:وجدي راسك عارض عليك للعشا سمر: بصاااح .. هارون: لا كانتفلا . سمر:ههه بغيت نقوول واخا هارون: مزيان يلاه نخليك سمر: بالسلامة وصلت اريناس حطت كارتبلها ودخلت لعندهم اريناس: كاااين ماايتكااال الام؛ قريب يوجد اريناس:وسربيييو رااه فيااا المووت ديال الجووع طلعت لبيتها بدلت عليها وهبطت شعلت التلفازة حتا حطو الغدا طاحت فيه عمية ولات ناضت غسلت اديها وطلعت لبيتها اما سمر ناضت جمعت الطابلة وغسلت الماعن وتبعتها … سمر: نوضي نوضي اجي معايا شوفيلي مانلبس .. اريناس:ممم فين غادي تمشي سمر: عارضني هاروون للعشا اريناس:اووووووو هاي هاي.. سمر:هههه وصاافي … اريناس: يلاه زيدي قدامي خليني نحضر جنوني ههه …

البارت 6 فالليل .. كانت واقفة قدام المراية بابتسامة بريئة وعنيها ضاحكين اريناس جات موراها وعنقتها اريناس: جيتي تووووت سمر: ههه مغسي حبيبة سمعو الكلاكصون وهبطت عندو بخطوات ثابتة كايتسمع غير صوت الطالون كانت لابسة لاغوب اللي شرات ليها وشعرها مخلياه على راحتو مطلوق مبوكلي غير شويا من التحت مع طالون كان فالبيج وبوشيتة فيدها نفس اللون نزل من الطنوبيل وتكا عليها وهو جامع اديه لعندو كان لابس سروال كحل مع قميجة طاولي ليهاا كماامهاا مخلي وشااموو اباانوو مفتوحة شوياا على الصدر صباط فالبلو ماري شعرو مرجعو لجنب ومع كثيف كايطيح ليه على عنيه بفعل الريح دااير تخنزيييرة مزاادتوو الاا هيبة ورجووولة … اريناس كانت واقفة فالسرجم كاطل من باب الفضول ومبتاسمة باغا تشوف وجهو مني اشوف ختها هز راسو وشافها وهي حست بقلبها تهز من بلاصتو وهي كاتشوف فعنيه اللي ديما خاليين من اي تعبير وشعرها كايطيييرو الريح وكايطيح على وجها دخلت بالزربة وسدت الشراجم حاطة ادها على قلبها اللي كان اضرب بزااف اريناس : اولييي اناااا مااالي مخلوووعة نااااري على شووفات عندوو (صرطت ريقها) هارون بعد مادخلات حول بصرو للباب وشافها خارجة كاتمايل فشميتها وهي مبتاسمة بتاسم ليها وقرب شد فيدها هاروون: جيتي زوينة سمر:(بخجل) مغسي .. حل ليها باب الطنوبيل وطلعات وهو بلا مايحس مشاو عنيه للسرجم ولكن مكانتش تما عاد طلع وديمارا … وصلو وسمر فمها وصل لرجليها من الاعجاب كانو واقفين قدام اجمل ما عندو من مطااعم… ريستو اقل ما يقال عليه انه رائع حل عليها الباب ونزلت شادة فيدو وهي باقا كاتفحص بعنيها .. دخلو وهنا كانت المفاجأة انه خاوي وتخصص غير ليهم كان مزوق باحلى انوااع الوروووود والشموووع وعاد موسيقى هادئة ترسمااات ابتاسمة عريضة وضارت عندو سمر:هههه نتااا اللي قلتيلهم اصاوبو هادشي هارون: (بابتسامة جانبية )اه سمر: زوييين بزاااااف مغسي.. هارون:(ضار فيها شوفة من نيتك) سمر: هههه صاف صاف مشاو كلسو فطابلتهم بعد ما جر ليها الكرسي وكلس مقابل ليها وهي باقا كاتفحص المكان بعنيها اريناس تخشات فبلاصتها معنقة نونوسها روبن وكاتلعب بخصلات شعرها اريناس : يااااربيي اطيييح فيااا مجد كيماا طاايح هارون فسمر ونولييي حتا انا نلبس غير الهااي ونخرج غير البلايص الفرييع (تنهدت) نااارييي على احساس غمضت عنيها حتا كاتزورها صورتو وهي تحل عنيها مخلوعة اريناس: لا لا اسيدي ربي اناااا قلت مجد مااشي راجل ختي هو اه عندو فلوس وزوين لا ماشي زوين بوكووووص كااع وعندووو فووورمة وشخصيوو وااو و (ضربت حنكها ) اوليييييي اش كاااانقوووووول نعسي المسخوووطة وليتي تهتر

اوليييييي اش كاااانقوووووول نعسي المسخوووطة وليتي تهترسي اولييي احاااي صافي انا انعس وغااانحلم بمجد اوكيي اعقلي مجد مجد نرجعو عند هارون وسمر اللي بعد ماتعشاو ناضو ارقصو على انغام الموسيقى الرومانسية وهي حاطة راسها على صدرو ومغضمة عنيها مخلياه هو يحركها كيف بغا … محاوط خصرها بيديه ونفسو الحارة كاطير خصلات من شعرها بقاااو شحااال وهوما على داك الوضع عاد وقف وهز ليها راسها مبتاسم هارون: نكلسو؟؟ حركات راسها بيايجاب ورجعو كلسو هضرو فشتى المواضيع حتا بدااو عنيها اتغمضو بالنعاس … عاد رجعو نزلت وهي كاديرلو باي باي بيديها بتاسم ليها وديمارا وهي دخلت …طلعت لبيتها لاحت الطاالون اللي قتلها فرجليها وتلاحت نعساات بحواايجهاا …

لبارت 7 جاااء صباااح جديييد فاق بتغوبيشتو المعهودة على اشعة الشمس اللي ضربت فيه منين طلع الريدو كان ناعس غير بشورط وشعرو مخربق طايح على وجهو شاد الناموسية كاملة بحجموو .. ناض وهو كايرجع شعرو اللور .. نزل لتحت … البلازما : صباح الخير موسيو هارون .. دخل الكوزينة وجد قهوتو هزها وخرج للجردة وهو هاز جريدتو كيالعادة.. فاقت على نداء مها حلت عين وهي كاتسوط… الام:واااريناااااااا­س اريناس:وصااااااااافي­يييي هاناااا نضت ناضت دخلت الحمام قدات حاجتها وخرجت لبست شورط قصير دجين مع تيشيرط فيها تصويرتها وفوقها تجاكيت دجين سبادرين بويض الشعر خلاتو مطلوق هزت كارتبلها وهبطت خطفت كرواسة وخرجت دغيا لليسي وصلت تلاقات مع البنات ودخلو مجموعين للقسم … لبس سروال كحل مع قميجة فالزيتي مفتوحة شويا على صدرو وصباط نفس اللول دار نضاضرو وخرج ركب فالطنوبيل وديمارا ….وصل لشركتو …كلشي كايلقي عليه التحية وهو فقط كايكتفي بتحريك راسو ..السكرتيرة من موراه كاتفتي عليه موااعيد اليوم حتا وصل للمكتب ودخلو وهو كلس مرجع راسو للور وهي بقا كاتفتي عليه حتا سالات… هارون:امم اوكي دار ليها اشارة باش تخرج وحل بيسيه كايراجع حساباتو سمر بعد ما جمعت الطابلة جات عندها صاحبتها اكرام وبقاو واقفين قدام الدار كايتعاودو اكرام؛شوفي اش بالك نمشيو للبحر للعشية نبدلو الجو والله اختي حتا تخنقت ومليت فالدار سمر: اه علاش لا صافي واخا اكرام؛يلاه صافي هانا مشيت حتا ندوز عليك سمر : واخا بالسلامة دخلت سمر بحالها واكرام غادة كاتعوج هازة جناب الجلابة وكاطرطق فالمسكة حتا وصلت عند شخص كان عاطيها بالضهر .. اكرام: درت اللي قلتيلي .. ضار عندها الشخص وحرك راسو برضا الشخص: مزيان طلع فالطنوبيل مد ليها جوا عامر بالفلوس وديمارا خلا غير العجاج وصلات 12 خرجات اريناس وهي عيانة باغا غير فوقاش توصل باش ترتاح …وقفت عليها طنوبيل وعلات راسها فيها .. الشخص: الزين ميشرفناش اريناس (خنزرت فيه) سير اخويا بدل ساعة باخرى مانقصاكش الشخص: مال الزين معصب ركبي ركبي نفوج عليك وتفوجي عليا (غمزة) اريناس : تفووووو على بشاااااار قلبت الطريق وهو ديمارا تابعها وكايحبس عليها الطريق فهاد الاثناء كان هارون راجع للدار …جات عينو عليهم بلاصة الطنوبيل ونزل وهو كايشمر القميجة على يديه وملاميحو مكاتعبر على حتا حاجة بحال ديما… وصل لعندو حل عليه الباب وجرو خرجو لعندو تكاه على الطنوبيل وطاح عليه بلكروووشي والبونيات للوجه خلاه كلو دمايات وضار جرها وهي باقا مصدومة لاحها فالطنوبيل وطلع ديمارا وكان الصمت سيد الموقف وهو سايق مكايشوفش لجيهتها وهي كاتفر

ديمارا وكان الصمت سيد الموقف وهو سايق مكايشوفش لجيهتها وهي كاتفرك صبيعاتها بتوتر حتا كانت اتهضر تشكرو وهو يهضر … هارون:كون كنتي لابسة حواايجك كااع مايضسرو عليك الشمااايت والزوااامل اريناس (تحلو عنيها) منسمحش لييك تهضر معايااا هاكاااا وماااااشيييي شغل قاطعها مني شد فكها بيدو مزير عليها وكايشووف فيها بعنيه اللي كايخلعو عوج راسو فيها رافع حاجب هارون: بالي بحال اللي كاتغوتي عليا ؟؟!! اريناس(تعمرو عنيها حيت قسحها) هارون:اخررر مرة ترفعيي عليااا صوتك طلقها وهي بقات كاتقيس ففكها وضارت كاتشوف فالزاج حابسة البكية حتا وقف قدام باب الدار وحلت الباب ونزلت دغيا باغا غير فوكاش تهنا منو حلت الباب ودخلت تكات على الباب كاتاخد انفاسها سمر( خارجة من بيتها) اريناس مالك كانو كايجريو عليك اريناس: اا لا والو غير عييت وصافي طلعت لبيتها دازت من حدا المرايا ووقفت كاتشوف ففراسها اريناس: على مالو لبسي معقد كيداير (حطت ادها على فكها كاتحركو ) الله اصبرك اختي نااااري ويزغبك الله وتشدي معاه الضد اردك كفتة قاطع تفكيرها نداء سمر كاتقولها اجي تغداي خوات راسها من اللي وقع وهبطت … تغدات ورجعت طلعت كاتختش فتليفونها بينما وصلات 2:00 حتا دخلت سمر حلت المجر كاتجبد المكياج اللي مشاركينو اريناس:خارجة؟؟ سمر: وي مع اكرام اريناس:ناااري واش مزال مابغيتي تفرقي مع هاديك سمر: علاش مالك معاها مسكينة والله حتا ضريفة راه غير نتي مانعرف مالك معاها اريناس:اودييي سيري كلشي كايهضر عليها بالخايب راه كاديرهم غير من تحت للتحت سمر: انا ماداااارتليي والو وغاديين غير نخرجو وصافي اريناس: (حركات كتافها بعدم مبالات) ونتي تعرفي ..

لبارت 8 كان واقف فالبالكون سااهيي بتفكيرو لبعييد تنهد كانه يهدن نفسه بالافضل…هز التليفون اسول فيها سمر: الو هارون: صافا عليك سمر:(كاتلبس) وي حمد الله هارون؛ اش كاديري سمر: كانلبس حيت خارجة هارون؛ اه وفين بالسلامة سمر: غير للبحر مع صاحبتي ياك معليش هارون: واخا منين نسالي ندوز نرجعك سمر:اووكي… هارون:تهلاي فراسك سمر: واخا… قطع ورجع تليفون لجيبو ومشا اختار شنو البس بعد ماخدا دوش اخفف عليه لبس سروال دجين مع قميجة فالبيض وسبادرين حتا هوما فالبيض وخرج كايركب ساعتو اللي مواتية مع اللبسة .. وصل وقت خروجها هزت كرتابلها وخرجت بحالها تلاقات مع اكرام جاية فالطريق اكرام: (كاتمضغ المسكة) وااقوولي غير السلام مابناش ليك … اريناس :لا مابنتلييش اكرام : هبطي شوياا كواااريك ونتي منفووخة غادي طرطقي اريناس(رجعات بخطوات للور راجعة لعندها ) نتنفخ ولا نتفش ونطرطق كاااع ماااشي سووقك .. مشات وخلاتها غير مخنزرة فيها ولات كملت طريقها خرجت عندها سمر تسلامو وشدو الطريق وهوما كايتعاودو .. فهاد الاثناء كان شخص راكب فالطنوبيل وكايشوف فالساعة من بعيد تعرفيه كايستنا شي حاجة بفارغ الصبر .. كان كالس فاجتماع دايريين بيه موضفيه وكلهم كايشوفو فاتجاه شخص واقف قدامهم كايشرح ليهم فكرة بروجيه وكايتقاتل مع خوفو حيت انك توقف امام هارون العلامي ..لحضة كلشي كايتمناااها ولكن بحد ماهي حلم هي مسؤوولية كبيرة فنفس الوقت .. كان هو كايلعب بالستيلو وداير يدو تحت ذقنو وتعابير وجهو صعييب تقرااهم هنا كاتكمن صعوبة الامر حتا سالا الشخص ووقف كاينتظر ردة فعلو وكلشي ساكت كان الصمت سيد الموقف عاد بتاسم ابتسامة جانبية بقدر ما هي اشاارة للفرح اقدر تكون اشارة هدوء قبل عاصفة ليه بعض المرات بدا اصفق وعاد تنهد الشخص بارتياح وبدا كلشي اصفق عليه … حرك هارون راسو برضا عاد هضر هارون؛ مرحبا بيك الشخص: (قلبو غادي اطييير بالفرحة) شكرا شكرا اسيدي ليا الشرف والله ناض وقف ودار يدو فجيبو وخرج.. كلشي بارك ليه وتمنااو ليه حظ سعييد و هو مبتاسم خرجوو كاملين عاد كلس فكرسي كايلتاقط انفاسو الشخص: اووووف حمدتك ياااااربي وشكرتك دعوتك الواليدة مامشات باطل حمد الله … وصلات قدام البحر وبتاسمت بارتياح سمر: الله على جو شحال زوين سرحت اديها وعلات راسها وشعرها كايطيرو الريح وهي مغمضة عنيها فهاد اللحضة عنين داك الشخص لمعو بالفرحة وهو كايشوف فيها ونزل باغي غير فوقاش اكون حداها … اكرام كانت جامعة اديها لعندها حاضياها حتا شافتو جاي ودار ليها بيدو باش تمشي ..داكشي اللي دارت وقف حداها وهي مزالة معرفاش اش ضاير بيها حتا هضر الشخ

فهاد اللحضة عنين داك الشخص لمعو بالفرحة وهو كايشوف فيها ونزل باغي غير فوقاش اكون حداها … اكرام كانت جامعة اديها لعندها حاضياها حتا شافتو جاي ودار ليها بيدو باش تمشي ..داكشي اللي دارت وقف حداها وهي مزالة معرفاش اش ضاير بيها حتا هضر الشخص: باقي كايعجبك البحر فهاد اللحضة قلبها تهز من بلاصتو وهي كاتسمع صوتو وحلات عنيها باش تشوف واش كاتخيل ولكن كان بصاح واقف قدامها بوقفتو المعهوودة ومبتاسم ليها رجليها حست بيهم مابقااوش قادرين اهزوها سمر: ا..ا.. اش…اشرف .. نرجعو عند داك الشخص اللي تقبل فالشاريكة جات عندو السكريتيرة وخبراتو باللي بغاه … وحس بالخلعة رجعات ليه داتو لعندو دخل لقاه قالب الكرسي للجهة الاخرى كايهضر فالتليفون بقا واقف حتا سالا وضار عندو .. هارون: كلس كلس وهو كايفرك بيديه هارون: امين الوزاني العمر 20 سنة ابن درب سلطان اب متوفي وام في عمر 45 سنة اخ اخت وحدة فقط في عمر 17 سنة التحقتي بمعهد متخصص بالهندسة وتخرجتي فقط بعد سنتين .. جمع اديه وحطهم على المكتب .. هارون: هادشي اللي خلاني نقبل ضوسيك ونبغي نتعرف على هاد الشخص الطمووح اللي بغا اوصل بكري امين غير حال فمو فيه عرف كلشي عليه غير فمدة مابين انتهاء الاجتماع واستقبالو ليه .. هارون: بو البوسط ديالك هو المكلف بمراقبة التصاميم والمشرف على ذالك الشخص(عنيه لمعو) اه واخا هارون؛ يمكن ليك تفضل دبا امين: اا اه واخا شكرا خرج امين وهو رجع راسو اللور كايلعب بستيلو ولا هضر مع السكرتيرة باش توري ليه مكتبو ..

لبارت 9 اشرف: (ابتسامة جانبية)اه اشرف حمد الله مني مانسيتيش حتا سميتي سمر: (غرغرو عنيها ) لا مانسيتش علاش رجعتي اشرف: مابغيتينيش نرجع ؟ سمر: (كاتمثل القوة)لا مابغيتكش ترجع كووون بقيتي تما علاش جااي اشرف: حيت توحشتك سمر؛ ههه بصاااح(بالغوات) توحشتني حتااا داااااازت 3 سنييين وااااو صدمتيني عرفتي شحال ستنييتك؟؟ اشرف: هههه ستينيتيني (شاف فيدها خاتم)لا مابااليش سمر:(غرغرو عنيها) لااا رااااه ستنسييييتك ..ستنييييتك بزااااااااااف ….بت لياااااالي كاااانبكيييي علييييك وكااااانقووووول هااااهو غاديي اتااااااصل هااااااهو غادييي اسول ولكن واااالوووووووووو ..عرفتي شنو كانو اقولو الناس ؟؟… هاهي اللي خلاها حبيبهاااا ومشااااا هاجر مسكييينة من نيتهاااا كاتسنااااه هو تلقااايه عااايش حياتو كاع مامسوق ليها… غوت عليهم وداااابزت وقلت لاا هو غااادي ارجع هو ماانساااانيييش ..هو مايديييرهااااش كنت موااعداااك ومواااعدة راااسي نتسناااااك حياااااتي كاااملة ولكن شنو وقع شنوو درتي ..نتااااا مشيتيييي تزوجتييي وختااااريتييي وحدة اخرى بااااش تكمل معاها حيااااتك ومفكرتيييش فوحدة كانت كاتسنااااك ترجع باش تسد الفااام للي كااانو اهضروو عليها وتقوولهم هانااااا رجعت وماااكنتش نتفلا عليها اشرف:(بالغوات) من امتااااااا نتيييي كاااديهاااا فالناااس اااه ….من امتى سمر كاااتسمع لهضرة النااااس 3 سنيييين ، 3 سنييين وانا كااانتقااتل على ودك وعمرني نسييييييييييتك (شير لقلبو) حيت نتيييي محفوووورة هنااااا فقلبيييييي نعس بتصااااورك ونفييييق بيك ونصبر راااااسي ونقوووول ماااعليييش ااشرف هي راهاااااا كاتسنااااك كيماااا واعداااتك ولكن لا مكوونتييييش عند وعدك ..سمر (دموعها كاينزلو) بت فالشاااااااريييع مع المتشرديييييييين ودخلت للسبيطااار الف مرة بسبااب الكريسااااج مرة نكووووون غالب و10 نكوووون محلووول من شي جيهة ولكن كااانقووول كلشيييي اهوووون كلشييييي على حبيبتييي هي كاااااتسناااااني وباغااااا تكووون معاياااا يلاااه ااشرف صبر وكمل ودييير علايااااش ترجع لعندها وردها حلالك تكووون فجنبك وداااااك الزواااااج اللي كاتهضرييي عليه كااان اقدر اسهل عليااا الطريق كتر كنت نقدر نتزوج بيهاااا وناااخد كلشي فسميتي ولاكن لا ماااااشي اناااا اللي نخووون ماااشي انااا اللي نستغل لخريين باااش نووصل لدااكشي اللي باغي لا بغييييت اناااا اللي نصنع واناااا اللي ندمر بااااش نكون راااسي…. كنفكر فيك فكل دقيقة كااادووز من حياااتي (ابتاسمة استهزاء وعنيه حمرين مغرغرين) فاللخر تجيني خبارك من البراااني ويقولووووولي باللي حبيبتك تخطباااات وراه

فاللخر تجيني خبارك من البراااني ويقولووووولي باللي حبيبتك تخطباااات وراهااااا عايشة الحيااااة مع واااحد اخر ، سمر: (كاتبكي وتشهق) عمرنيي قدرت ننساك كنت كانصبر راسي وكاااانقول مع الوقت انقدر ولكن ماقدرتش (هو بدا اقرب منها وحط ادو على حنكها وهي زادت فوتيرة البكا) مقدرتش مقدرتش اهييييييء اهيييييييء اهيييء ما قد رتش (حط راسو على راسها مغمض عنيه حابس دموعو) ك ..ن..كرهك (كاضرب فصدرو) كانكرهك ..(شد يديها مزير عليهم) وانااا كتر قدام هاد المشهد كان هارون واقف عنيه ولاو حوووومر بحال الجمر كايتنفس بصعوووبة القميييجة تزيرت علييه ويدو جامعها قبضة عروقو بارزين فجبهتو هي بااقااا كااتعاتب حتاا كااتحس بيه تجر من حدااهاا شهقات منين شاف هارون شااانق علييه وكاايشوووف فيها شوووفة خلاااتهاااا تحسب ان هااد النهاار هو اللخر ليهاا اول مرة تشوووفو فهاد الحالة تمناااات الموووت ولاااا تشوووف فعنييبه اللي ماابقااااش لوونهم طبيعيي اشرف كااايضرب فيدييه كاايحااول افك راااسو من قبضتوو اللي قريبة ترمييه فعدااااد الموت تاجهات عندو كاتحااول تفكوو من بين يدييه… لاحوو فالارض وهي هبطاات مخلوعة عندو .. سهاااا فيهااا كيفااااش خاايفة علييه وماامهتمااااش بقلبووو هو اللي الناااار شاااعلة فييه…عطااهااا بضهروو غادي بحالوو بااغيي ابعد من البلااااصة فين كااتواااجد بااغيي امشيييي لاخر الدنياا بلاااصة ماايكوونش ليهاا فيهاا وجووود… ركب فطنووبيلتوووو وديمااراا مخليي غير العجاااااج عنييه مفيكسين على الطرييق ولكن عقلووووو شاااااااارد ….صوورتهم ماابغااتش تحيد من داااكرتوووو زير على اسنااااانوو وعلى الفلووووون كانت متكية فالسدااري كااتفرج حتاا كاتسمع غوااتوو وناااضت … اريناس؛ بابا ماالك .. عمر:لاااااا مامااليييييش غيير ديييك بنت الحرااام دياال ختك بااغاااا تحمقنييي بااغاااا طير لياااا gراااام العقل اللي بااقييي لياااا مع تااصييلتكم.. اريناس: كيفاش… فهاد الاثناء دخلت وهي حاانية رااسهااا منين شاافتهم كلهم مجموعيبن … سمر:بابا انا غانشرح ليك… عمر:مااااااعندك ماااتشرحليييي ..شفتووو بعنيااااا موصلك حتااال بااااب الدااااااار …علاااااش رجع اااه قوليي حتااا دباااا عاااد بنتيلوووو رجع بعد ماسااق الخبااار اديي سيدووو …

البارت 10 سمر:باباا راااه والله الاا تبدل ماابقااش كيف كاان الاب: اشوووووفييييي واااخااااا اكوووون اولاااا هوو وزيييير الماالية والله لا تزوجتيييي بيييه سمعتييي من غير ولد عمك والله لا تزوجتي سمر: وااناااااااا مكنبغييييييش هااااروووون اناااا كنبغيييي اشرف الاب:(حيد السمطة)هااااااااي هااااي وليتييي تزااااايديييييي معاياااا فالكلام شدها من شعرها …طاايح عليها بالضرب واريناس ومها كايحاولوو افكوووو ..ماحس براسو حتا كاانت سخفت بين يديهم… اريناس (كاتبكي) سمر اهيييييء سمر ختي فيقي الاب: بغيتك تمووووتييي مااااشي تسخفي الام: نعل الشيطاااان اهاااااد الرااااجل هااادي راها بنتك الاب: انااااا معنديييش البنت اللي طيح بكلامي وتشد معاياااا الضد ومن اليوووووم مغاااادي تبقاااا تخرج انخلييي مها تغمل فدااااك البنت حتااااا ديييير عقلهاااا وتزوج ولد عمهااا …. خرج وهوما ..هزوها داوها لبيتها كايحولوو افيقوها حتا حلات عنيهاا ..جاتها هيسترية ديال البكا .. سمر:اهييييييييء اناااا مااابغيييتش نتزوج بيه اهييييييء ماااابغييييتش اهيييييييييء مابغييييتش اهيييييييييء اريناس :صافي اختييي شتتتت تاااواااحد مااغايبزز عليك شي حاجة صااافي غير سكتي عنقتها وهي كاتبكي فحضنها ورقية حتا هي كاتحسر على بنيتها وشنوو خرج ليها فالطريق .. نزل فواااااحد الخلااااا وهو حاااس برااااسو فقمة الانكساااااااار غوت باحر جهدوو غوتة حااول اخرج بيها كااع اش ضاار خاطرو كااانت صرخة خاااارجة من اعمااااااق القلب …. كاايشووووووف فالسماااا دااااازت قدااامووو دكرياااات تمناااا امسحهاااااا ولا يفقد الدااااكرة بااااش ماتجيييش قدااامو ضرب الشجرة حتا تجرحاات ادووو ولكن جرح قلبه كااان اكثر بداااا اغوت واضرب بالبووكس فديك الشجرة … كانه يحااااول الهرووووووب من شيء طاااااح كاااينهج ووهو عرقااااان …قطع مااتبقااا من دييك القميييجة فووق عضلاتووو اللي تنفخااااات ويديه اللي كاتنزف محطووطة على ركابيه …دااااز شحااال دياال الوقت عاااد وقف وحل باب الطنوبيل …طلع كايحاول ارجع لوعيو…. وصل الفيلا كلس على رولاكس كايشوف فلابسين …ناض حيد سروال بقا غير بالبوكسور وغطس وهو مغمض عنيه مزير عليهم مابغيييش اتفكرها ولكن حااس بقلبو كاااايضروووو بزاااف اكييد فهي من 🌹 كاااانت تحتل قلبه فصغره ……..وعاش طفوولته باكملها يسعى الى رضاها قبل رضااه 🌹 من اجلهاا تفائل للحيااة ولم يبالي لاااامااائه🌹 …سقووووطه كان بدااااية لاجتياااز ضعفه🌹 …وصل الى العلاااا و لم ينسى طفلة زاارته في مناامه🌹 اما سمر بقات كاتشهق على صدر ختها حتا داها النعاس

اما سمر بقات كاتشهق على صدر ختها حتا داها النعاس بفعل العياء غطاتها وخرجت خلاتها دخل باها مشا لبيتو وهي تبعو اريناس : بابا بابا مجاوبهاش دخل البيت وسد الباب فوجها الام:خليه ابنتي حتا اتهدن .. حركات راسها بايجاب ورجعت طلعت لعند ختها كاتمسد على راسها … خرج من الماء وهو كايقطر والشعر طايح على عنيه طاله الفوق….. من بعيييد ابااالك واقف بحال الجبل ماتهرسووو حتا حاجة ولكن هو حاس بجناااااحووو طاايح وقلبو ضاااارو مااايكرهش اخشي ادو اجبدوو وحيدووووو كاااع ويتهناااا من نزيفوو تلاح فوق الناموسية مهدوووود كايرجع النفس ويشووف فالسقف ➿➿……هارون : قتليييك مااااتبقااايش تلعبي معاااه سمر (كاتمسح دموعها بدياتها الصغار) اهيييء اهييييء ➿➿ ➿➿هارون: (جرها لعندو عنقها) صافي يلاه سكتي سمر: ومتبقااش ضلبني اهييييء ➿➿ ➿➿هارون: منبقااش نضربك يلاه غير سكتي

لبارت 11
فاقت سمر على لمسات ختها … كلست كاترمش فالفراغ
اريناس : شفتي اشرف اش كايديير
سمر: هو مداااار والو هو بااقي كايبغيني شفتي قلتلك ايرجع شفتي
اريناس(بتاسمت باستهزاء)اه شفت الله ياااودييي وبالييي باااقي غانشووووف
سمر: (شدت يدها ) اريناس هو والله الى كايبغيني و
اريناس: حتا هارون كايبغيك
سمر: (تنهدت) عارفة ولكن زواااجي منوو غادي غير ازييد اعدبووو انكووون معااه مجرد جسد بلا روووح حيييت رووحي هو اشرف فهميني عفاااك مااانقدرش مااانقدرش نتزوج شي وااحد من غيرو
اريناس:(تنهدت) بابا مغاديش اقبل بزواجكم
سمر: (ناضت )خاصني نهضر معاه
خرجت متاجهة لبيتو دقات وحلات الباب كان كالس كالعادة كايزخرف ويتلها فمنحووتاتو هز راسو شاف فيها
اريناس واقفة فالكوزينة مع مها كاتنقب من الجلبانة
الام:فين هي ختك ؟
اريناس: راها مشات عندو قاتلك باغا تهضر معاه
الام:اوا عالله اديير شيي تاااويل الخير
بقاو شحال حتا بانت ليها خارجة وباين على وجها الصدمة كاتمشى غير بزز مشات لعندها
اريناس:ختي مالك
ماجاوبتهاش طلعت لبيتها وكلست فبلاصتها وهي كاتشوف فالفراع جات قدامها كاتهز فيها
اريناس:اولي مالك اش قالك مابغااش ياك
سمر(شافت فيها بعنيها مغرغرين ) صافي انا تسدو فوجهي البيبان
اريناس: (كلست حداها)شتتت صافي دبا نهضر معاه وهو غادي اسمعلي غير ماتبكييش
سمر دموعها بداو انزلو وهي كاتمسحهم ليها
اريناس:شتتت صافي انا غادة نهضر معاه
ناضت باش تمشي حتا كاتقطعها
سمر: هو قالي الى متزوجتوووش انا تزوجي بيه نتي وقفت فبلاصتها مصدوومة وضارت عندها كاتستفسر بعنيها
سمر:اهييييء اهييييء بانا طمااااااع اريناااس طمااااااع اهييييييييء
اريناس كاتحرك راسها بنفي
اريناس: لا لا بابا مايمكنش اقووول هادشي
خرجت كاتجري لعندو للبيت وسمر تابعاها كاتعيط ليها ولكن هي مدااتهاااش فيها بغات تووصل لعندو وتووقف قدامو …تسولو وانفي هضرتها وقوولها لا اناا ماانبعييش بناتي على ود الفلوووس ولكن وقع العكس وقفو قدامو بجوج هز راسو فيهم ببرود وهضر
الاب: شنو قررتو
سمر: نتااااا معندكش القلب اهييييء عللااااااش بااغي دمر حياااااة وحدة فينااااا علااااااااش
الاب: حييييت بااااااغي نضمن ليكم مستااااقباالكم وليييت باااغي ندمر ليكم حياااتكم هااادااااا هو جزااائي اااه هادي هي شكرااا حيت كاااانفكر فمصلاحتكم حيييت بغيييتكم تعييشووووووو اميييرااااااات ودخلوووو القصووور الكبااااار
سمر: اشماااااااااان قصوووووووور ولاااااا براااارك كيفاااااااش انتزوجوووووووو واااااحد حناااااا مكنبغييييوهش
الاب: شوووفي دييك الهضرة ديال ال

سمر: اشماااااااااان قصوووووووور ولاااااا براااارك كيفاااااااش انتزوجوووووووو واااااحد حناااااا مكنبغييييوهش
الاب: شوووفي دييك الهضرة ديال المسلسالات خليها عندك وفكري مصلاحتك ولا مكااااانش عندك نتي المخ ماااتأرييش على ختك وخليهااااا ضمن مستقباالها
سمر:حتاااااا وحدة فيناااااا مغاااااديييير داااكشييي اللي فباالك
جرتها هاد الاخيرة اللي باقا مصدووومة فباها….طلعت لبيتها كلسو وهي مزااال مانطقت بحتا كلمة فقط كاتشوف فالفراغ حتا دخل عليهم وجرها وقفها وكايوجه كلامو لسمر
الاب:شوفي نتي مدخلييييش فختك سمعتيييي عندك 3 ايااااااام بااااش تقرييييي يااا اماااا نتييي ولاااا ختك وفهااااد المدة اتبقاااااااااي فهااااد البيت لا خرووووج لا درووووج حتاااااا يرطاب ليييك داااك الراااااس سمعتي الشمس مغااااديييش تبقاااااي تشووووفيهاااا
خرج جار اريناس وزدح الباب وطرق عليها وهي ناضت كاضرب فالباب وتغوت
سمر: لااااااااا نتااااااااا متقدرش ديييير فياااااااا هاكااااا حاااااال الباااااااب اهيييييييء بااااااباااااااااا اهييييييء
اريناس طلقت من يدو عنيها مغرغرين مشات لبيتها تلاحت فوق الناموسية طالقة العنااان لدمووعها كاتبكي بحرقة .. سمر عيااات ويديهاا مابقااتش كاتحس بيهم من كترت ماضربت فراااسها وفالباب كلست متكية على الباب كاتنهج ودموووعها نازلين على خدودها حارين حتا بدا اصوني تليفونها كان اشرف بدات تمسح دموعها
سمر: الو
اشرف: حبيبة صافا
سمر: اا وي وي صافا
اشرف:مال صوتك معاجبنييش
سمر:لا والو غير عيانة شويا
اشرف:واخا يلاه رتاحي
سمر: واخا
اشرف: تهلاي فراسك
سمر:واخا
قطع وهي عنقت التليفون ورخات العنان لدموعها عاود كاتبكي واخااا اش دااار فيها باها الا انها ماترضاااش تقوولهالو وخباتها فقلبها كادعي الله افرجها عليهم..

البارت12 دازت يوماين وسمر محبوسة فبيتها كايجيبولها غير ماتاكل واريناس كاتبقا معاها شويا زعمة تخفف عليها ولكن لاحياة لمن تنااادي الحل الوحيييد اللي كاين راه عارفينو كلهم ورقية عيااات ماااتحااول تقنع فيه ولكن باغي اللي فراسو هو اللي اكون … كانت كالسة فبيتها كاتشوف فالسقف كاتفكر فشي حل اللي انقد ختها من هاد الحالة اللي وصلات ليها حتا طاحت فبالها فكرة وناضت كاتنقز على الناموسية فرحانة لبست سبرديلتها وخرجت دايرة القب على راسها ….طلعت فالطاكسي قاتلو على العنوان … حطات راسها على الزاج كاتمنا هادشي انجح حتا حست بالطاكسي وقف وهزت راسها كاتشوف كانت قدام البحر … اريناس؛ راه قتليك ديني ل**** ماشي لبحر .. مول الطاكسي: وهادا هو العنوان ابنتي اريناس: ولكن مابااانوليش هناا الديور مول الطاكسي: علامن كاتقلبي نتي اريناس: دار ديال هارون العلامي مول الطاكسي: اوا راها موراك وهي الوحيييدة اللي كاينة هنا حيت هو مول هاد الارض .. ضارت موراها وتصدمت من منضر الفيلا اللي كاتباان بحال القصر …حتا كانت اتقولو لا هادشي كبير عليا رجعني بحالي ولات قالت لا خااصني نتشجع …نزلت بعد ماخلصاتو وهي كاتشووف البحر عاااامر بالناااس والحراااس غاديين جااايين حااضيين العواماا.. ورجاال بكووستيمااتهم واقفييين بعيييد لايووقع شي صدااع الناااس فرحاااانة بهاااد الامن وكلشيي كاايضحك والدنياااا مخلطة بالنصارااا …كملت طريقها حتا وقفت قدام الباب وهي متوترة وشدااها الخلعة والرعدة …. كان ناااعس على كرشو شاد النامووسية كاملة ناعس غير ببوكسور وقرااعي ديال الشراب ضايريين بيه فاق مني سمع صوت التنبيه من البلازما اللي عندو فالبيت … البلازما: سيدي هناك شخص يحاول الدخول ويعبث بازرار التحكم هارون فتح عين وضار عندها هارون:شكون فتحت لو الكاميرا وعرضتهالو على شاشتها غير شافها وحل عنيه كايرمش ورافع حاجب هارون: اش جاية ادير هاد البرهوشة هنا البلازما:هل تريد ان نقووم بطردها هارون: (رجع حط راسو على الوسادة) حليلها الباب كانت كاتختش فكااع النقااشي كاتقلب على الصوني حتا تفتحت ليها الباب وتوسعو عنيها اريناس:اوااه انااا حليت الباب خخخ كلس فطرف الناموسية حاضيها هارون: شغلي الصوت دخلت وحلت فمها وهي كاتستكشف المكان اريناس:بااااك بااااك على سي هاروون وفييين عااايش قالك اشرف هاااكي ها وااحد الصبااع فيك نتي ويااه مخلية هاد الخير كامل اودي اللي وجه الزلط كايبقااا غااا وجه الزلط خلاها دووور كيف بغات ودخل الحمام ياخد عليه دوش ارخف بيه عضامو …..ضارت الجردة كاااملة حتا من المزرعة دخلات ليها ….تفكرات علاش جات عاد

تفكرات علاش جات عاد خرجت من تما كاتقلب على الباب اللي ادخلها الداخل…. كان خارج من الدوش شعرو باقي كايقطر ولاوي عليه فوطة هز راسو لقاها كاتلعب تاني فدوووك النقاشي وتجرب بصمتها هارون:حليلها تحلت الباب ونقزات هي كاضحك اريناس:هههههه هادشي ساهل دخلت وبقات واقفة تاني مذهووولة داكشي اللي شافتو فالخارج ماسوااش حتا الربع قداام هادشي اريناس: لوااه لواااه وااا زدتييي فيييه او حناااا وحق الرب معايشينش كل ليييلة نباااااات نخمم داااري كيغاديي تكوووون وكييندييير نصممها باش تكوون احسن دااار ساعة باالي كنت نفكر فطوااليط ديالك كيداايرة… البلازما: مرحبا سيدتي نقزت وكادفل فحوايجها وضور فعنيها مشافتهاش حيت كانت عاطياها بالضهر وحتاا الى شاافتها ماتعرفش حيت كاتكوون طاافية منين كاتهضر … اريناس: بسم الله الرحماان الرحيييييم اعوووووذ بالله من الشيطاااااان الرجيييم ش شكون شكون هضر البلازما: هل تريدين ان انادي سيدي اريناس:(غمضت عنيها) لا لا اك اكتر خ خيركم بغييييييت غ غييير نمشي بحالي حلو الباب والله لااااااابقييييييت جيييت لهناا هاالعااااار انااا معاكم بالله وبالشرع (مشات حدا الباب) البلازما: لايمكنك الخروج حتى يراك سيدي هارون اريناس:لا لا ماااايراااانييي مااانرااااه هاالعاااار بغيييت نمشييي بحاالي البلازما:هذا لايمكن اريناس: (كاضور عنيها) هااانتييي شوووفييي اختيي غير حلي الباب ونمشي والله لا بقيييت رجعت والله مااانقووول لشيي واااحد عليك منك لسيدك والله هاااانية عندي غير حلي الباب نسا همو وهو كاايشووف فييهاا حتا لقاا رااسو رااسم على شفاايفوو ابتسامة جمعها باش تحول ملاميحوو الى صرااامة وخرج متاجه لعندها…

البارت 13 كانت واقفة باقا كاتجادل معاها حتا شافتو خارج من الاسانسور لابس سروال بيض وقميجة بيضة مدخلها فيه مفتوحة شويا على الصدر وطاويها من جيهة يديه مخلي وشامو اباانو جاي بخطواات كلها رجولة والشعر باقي كايقطر على عنيه للحضة سهااات فيه وهي كاتفحصو ومصمرة حدا الباب مجرد ماكاتشوف فعنيه كاتشدها الخلعة قلبها ولا كايضرب بالزربة وكاتنفس بصعووبة ولات خايفة غير من وقفتو حداها ماكرهتش الباب تحل وضربها بجرية ماتلفتش موراها قاطع تفكيرها من وقف حداها كاتفصلهم فقط سونتيمترات وهي كاتفدا تشوف فعنيه حتا قفزها صوتو هارون: اش كاين اريناس: ااا ا ش .. لا والو ..ما.. كين ..والو هارون (رفع حاجب) ااهاا ولاش جاية اريناس: لاا…ا ..انااا..ماجيتش…ان­اا…انمشي ..والله ..غير (كاتسرط ريقها) جنو ..نك م..ابغاوش ا..حلو الباب و.. هارون دوز يدو على لحيتو وسبقها بعد مادارلها بصبعو باش تبعو وهي شادة فجناب تجاكيطتها …تابعاه مشا كلس على الفوتااي بفخاااامتوو حاط يد على تكاية والاخرى محطوطة على ركبتو ..رافع حاجب وما ليها بعنيه تكلس وداكشي اللي دارت كلسات اونفاس ليه وكاتفرك فصبيعاتها … البلازما: مرحبا سيدي هارون اريناس قفزت مني سمعتها عاود وجمعت رجليها لعندها معنقاهم وخاشية وجها بيناتهم كاتقرا فالقرآن بهمس … بدات تهز راسها بشوية حتا كايبانلها كايشوف موراها ضارت بانتلها البلازمة شاعلة وكاتبين اش واقع بارا …بقات كاتشوف فيها متسائلة حتا هضرت .. البلازما: لديك اتصال سيدي .. ناضت طارت من بلاصتها …تلاحت عليه معنقاه وهو بقا جامد اما هي كانت مخلوعة ومعنقاه خاشية وجها فصدرو مخبية حتا وعات على راسها وبدات تبعد شويا بشويا عليه هزت راسها فيه كان كايشوف فيه بوجه خاالي من التعابير ناضت وقفت وهي تالفة اريناس: س سمح لي ا ..انا مداهاش فيها وناض مشا الكوزينة اوجد قهوتو وهي ضارت كاتشوف فيها اريناس: هي قوولي نتييي مووولات هااادشي كامل ركبتي فياااا الخلعة بغييت لمك الهرس ولات مشات كلست فبلاصتها حتا بانليها جاي هاز قهوتو ورجع كلس كايجغم منها بكل شياكة اريناس: احم انا جيت … مهم… انا اوووووف …صافي صافي اناا انهضر صافي انا جيت باش نقولك باللي سمر مابقااتش باغا تزوج بيك وبابا راغمها على هاد الزواج وحابسها فالبيت باش اجبرها ومني حاولنا نهضرو معاه قالك احم الى ماابغاتش هي تزوج بيك (غمضت عنيها) امم انا.. انا ..نتزوج بيك حلت عين كاتشوف فيه لقاتو باقي هو كيما هو….. حلت العين الاخرى مني بالها بدا ابتاسم وضحك ضحكة استهزاء بعد ماحط قهوتو هارون: بلان زويييين هادااا خطب وحدة وخوود الاخرى فابور هههه

واااو(كايصفق بيدو) مكااانش اصحبلي باللي نتوووومااا رخاااص على باكم حتال هاد الدرجة واخااا كاااان كلشي باااين منيي عطاني ختك بلا حتااا مايسول على واالديااا اللي يااحسرة خووه تقرصت من هضرتو وندماااات كااااع لاش جااات مكاانش اصحاابلها ولد عمها متكبر حتال لهاد الدرجة ودغيا ايحكم عليهم بالرخااصة حاولات تقوي راسها وداافع على عائلتها واخا مااابقااا مايدااافع كلشي راه باين اريناس: نتاااا معندكش الحق تهضر على بابا بحال هاكااا واخا ماانعرف شنووو ادييير حيييت كاايبقااا عمك ياااحسرة وحناااا ماشييي رخصاااات عندك حيييت كوون كنااا بحال هاكاااك مغااادييش نرفضووو نتزوجوو بيك عرفتي علاااش حيييت حتاااا وحدة فيناااا ماااطماااعة ختي ختاااارت تااااخد اللي كاتبغيييي على انها تختاااار الفلوووس واناااا مااايشرفنييييش نتزوج وااااحد متكبر بحااالك حااااس براااسو و مخلاهاااااش تكمل كلامها جمع معاها بتصرفيقة حتا طاحت وهزها من شعرها وهو كاااارز على سنانو وعنيه حمااااروو غير شافتهم وغمضت عنيها كااطلب السلاك … هارون(عوج راسو فيها) شنووو قلنااااا على صووتك اااه شنوووو قلناااااا دموعها ولاو انزلو …شادة فيدو باش تخفف الالم شدها من فكها مزير عليه مقابلها مع وجهو ونفسو الحارة كاضرب فوجها هارون: شفتينيييي انااااااا غييير طاااااايح فيييك ولا كااانموووت باااااش نتزوج بيك سيري تقاااااودي نتيييي ودييييك ختك (دفعها )يلااااه خرجيي وقفات وهي مصدوووومة كاتمسح دموعها طلع بحالو ….خرجات كاتجري لبارا حاطة ادها على فمها باش مايتسمعش بكائها وشهقاتها حتا فاتت باب ديال البارا عاد طاحت الارض كاتبكي وتلعن فاللحضة اللي جاات لعندو فيها ..

البارت 14 رجعت للدار دخلت لبيتها تلاحت فوق ناموسية كاتبكي وماعرفااش علاش …وعلاش ضرتها هضرتوو حتال لهاد الدرجة واش حيت مكانتش متوقعاها ولا كانت كاتسنا منو شي حاجة اخرى … ….ناضت غسلت وجها بدلت عليها ناضت خرجت تشوف ختها لقاتها بحال ديما البيت مضلم ومخشية فناموسيتها ناعسة ومعنقة التليفون كلست حداها كاتمسد على راسها … اريناس: على ودك مشيت … وكوووون غير ماامشييت قااااصح بزاااااف (غرغرو عنيها) هو اه مجرووح ولكن مكااانش عندو الحق اقووول علينا ديك الهضرة … بعد مامشات تلاح فوق الناموسية وتنهد تنهييييدة من اعماااااق قلبوووو شحال قدووو ماايبقااا يتقااتل مع نفسووو ويكوون ديما هو القوي حتاا هو محتاااج علامن احط الراس وقت ضعفو البنت اللي قال اتهز شويا عليه الحمل وتخلييييه احس باحساس العائلة منين اتعطل مايرجعش للدار يلقاا شي حد كايتسناااه مني امرض القا شكوون اخاااف عليه منين انعس القااا شكووون اعنقوو ويهمس فودنو باللي هو ديما معااه بزااااف ديااال الاحلام كاان راابطها مع حبيبتو ولكن كلشي تبخر واش لهااد الدرجة ما عندو زهر في الحياااة اللي يقدر عطااااتو كلشي ولكن حرماتو من الحنان ،حنااان والديييه حيت ديمااا كاانووو اشفوووه داك الطفل المسؤوول اللي خاص ادييير كلشيي بوحدوو وعمرهم سولووه اش خااصووو ولا اش نااقصوو ودبا تحرم من حنااان الحب كحالت الدنيا فعنيه صافي حس براسو مكتف اليدين تاااالف وسط متاااهة معاارفش الخروووج … 🔚داز هاد النهار …وجااء صباااح اليوم الموالي يحمل في طياته احداااث جديييدة ستقلب مجرى القصة الى منحى آخر🔛 كانو كالسين دايريين الراس على الراس حتا دخل عليهم الاب:نوووضييي نتييي تكعديييي من تماااا ناضو البنات قافزين الاب:اش قررتي ؟؟ سمر حنات راسها كاتبكي فصمت حتا هضرت اريناس اربناس؛ انا موافقة نتزوج بيه سمر (هزت راسها بصدمة) اريناس نتي اش كاتقولي نتي مامضطرااااش ضحييي برااسك على قبلي اريناس:سمر سكتي انااا عارفة اش كاااندير (ضارت عند باها) انااا مواافقة ولكن بشرط تخلي سمر تزوج باشرف الاب: (سكت شحال) واخا اريناس: يلاه عيطلو قولهالو جبد التليفون ودوز نمرتو خرج من البيت باش اهضر سمر:واش حمااااقيتييي نتييي اش درتي اريناس(هبطت لعندها) انااا عارفة اش كاااندير هو مغااادييش اوااافق انا متأكدة سمر: يااااربييي من فمك للسما قاطع حديثهم منين دخل وهو كايشوف فاريناس ….كايتسناو اش غادي اقول الاب: وجدي راسك غدا العقد واتمشي مع راجلك خرج وخلاها مصدومة واقفة مكاترمش وسمر وقفت ضورتها لعندها سمر:اريناس حبيبة شووفي فيااا نتييي مامضطراااش تزوجي بيه شوووفي فيا

سمر:اريناس حبيبة شووفي فيااا نتييي مامضطراااش تزوجي بيه شوووفي فيااا اريناس: (هزت عنيها فيها وهبطت دمعة حارة من عنيها) هو.. هو ..وافق .. سمر: (كاتمسح ليها الدمعة)شووت ماتبكييش اناا غادي نتزوج بيه صاافي نتييي مدخلكش فهادشي متبكييش كلست وجامعة رجليها لعندها وغوتت بحرقة باش طلق العنان لدموعها اريناس: اااااااااااااااااااا­ااااه علااااااش اهييييييء علااااااااش اهييييييييء علااااش اباااااا علاااااش اهيييييء اهيييييء واااااش لهااااد الدرجة مكنسوااااو والو عندك اهييييييء علاااااااااش اهيييييء علاااااش علاااااش… بعد ماقطع مع باها كلس فطرف الناموسية وهو كايفكر فشنو قال وعلاش وافق واش حييت بااغي انتاااقم من ختها ولا حييت باااقي بااغي يشفي غليلوو فيها افكاااار بزااااف طاااحت على بالو نفض راسو منها وخرج البالكون شعل كارو كايكمي بقات كاتنخصص على صدر ختها ومها حداها .. طاح الليل وهوما باقين على ديك الحالة سمر:اريناس باركة مااديري فرااسك هاد الحالة الله اخليك انااا غانتزوج بيه غير كوني هانية اريناس حركات راسها بنفي وهي كاتمسح دموعها اريناس: لا مغاديش نخليك نتي كاااتبغييي اشرف وبلاصتك حداااه مااشي مع هارون سمعتيني اناا غانتزوج بيه ياااك بغااااا غير الحرب اناااا مووولاتهااا غاادييي ندموووو على النهااااار فكر ادخلني فيه لحياتو..

البارت 15 في اليوم الموالي كانت واقفة وعنيها ناشفين من الدمووع كاتشوف فمها مخرجة ليها شانطاتها اما سمر فمليوووحة فناموسيتها كاتبكي بصمت مقاادرة ديير والو قدااام القدر اللي كايتصرف بختها ….عنقتها مها ولكن هي كانت بحال جثة هامدة بلا حتا احساس خرجت من الباب وباها تابعها ركبو فالطنوبيل وقفو قدام باب مكتب العدول ونزلت كاتشوف فقااابض رووحهااا واقف مقابل معاها داير يديه فجيابو ونضاضر كوحل على عنيه تقدم قدامو باها كايهضر معاه وهو مانزلش عنيه عليها وكايكتفي فقط بتحريك راسو وكلام قليل ولا دخل الداخل …شير ليها باها باش تبعهم دخلو كلسو قدام العدول كان اونفاس ليها ولكن هي مكانتش كاتشوف فيه حانية راسها وكاتشوف فالفراااغ تمنااااات هاد الجلسة تكوون مع اللي بغاا قلبها وتكووون فرحاااانة منيي توقع على ورقة قرانها مع راجل تكوون هي ختارتوو وبغاتو .. لكن كااااع مخطاطاتها واحلامها تلاشات فاقت من سهوتها مني سمعت العدول كايهضر معاها العدول: اريناس العمراني واش موافقة تزوجي بهارون العلامي عن رضاا ودووون اي ظغط عليك تمناااات لو انهااا تصرخ وتقول لاااا اناااا ماموفقاااااش نتزوجه بيه لااااا اناااا مكنبغييهش وتخرج تهرب بعيد وماتلفتش موراها ولكن هي اضعف من هذا وماااعند الميت مايديير قدام غسالو هزت راسها كاتشوف فيه اللي كاان كايشوف فيها من تحت النضارات بعيوونه التي غلب عليها العيااء بفعل السهر ولات ضارت عند باها اللي كان كايحرك ليها راسو بيايجاب كاشارة على الموافقة حنات راسها وهي حابسة دموعها وحركت راسها بيايجاب مد ليها الستيلو ووراها فين توقع شداتو من عندو بيديها اللي كايرجفو وطاحت دمعة على الكتاب وهي كاتوقع من بعد ضار العدول موجه كلامو لهارون العدول: السي هارون العلامي نتا قابل تزوج باري.. مخلاهش اكمل ..خدا ستيلو من عندو وقع وناض خرج .. حست بالارض كاااضووور بيها صاافي هي دبااا مراااتو قدااام الله والقاانوون صاافي دباااا ماابقاتش ارينااس البنت المرااااهقة الحرة بنت ديال راسها اي حااجة طلباتها كاتلقااها قدام عنيها خرجات بخطوااات ثقااال نحو المجهول هزت راسها فيه دارليها اشارة باش طلع للطنوبيل طلعت وحطات راسها على الزاج اما هو مد واحد الجواا لباها وطلع حداها ديمارا … كان الصمت سيد الموقف حتا وصل قدام الفيلا وتحلات الباب ودخل بلاصة الطنوبيل نزل وهي تنهدت ونزلت من موراه دخل بعد ماتحلت ليه الباب ولا رجع بخطوات لعندها هارون: شنو واش باغا ندخل ليك الشوانط؟؟ اريناس: اا لا ..صاف انا ندخلهم ماردش عليها ودخل وهي فتحت الكوفر جبدتهم ودخلت جاراهم موراها كاتشوف فالمكان يلاه البارح كانت فيها ولكن

اريناس: اا لا ..صاف انا ندخلهم ماردش عليها ودخل وهي فتحت الكوفر جبدتهم ودخلت جاراهم موراها كاتشوف فالمكان يلاه البارح كانت فيها ولكن كاانت ديك الساعة ديال راسها قطعت وعد انها عمرها ترجع ليها ولكن هاااهي دبا رجعت ليها واتبقااا ديمااا فيها حييت باها بااعها تنهدااات من اعماااق قلبها ومشات كلست فالفوتاي هو بدل عليه بقا غير بشورط ونزل اشوف اش اشرب ابرد عليه حتا كايشوفها كالسة ساهية كاتشوف فالجردة من الباب ديال الزاج قفزها مني هضر هارون: واش اتبقااااي نتيي كااالسة تمااا نوووضي تكعديي طلعي تخشااااي فشي بيت حنات راسها مجاوباتوش مشات فاتجاه الدروج هارون؛ باغا توصلي العام الجااي ضارت عندو مجاوباتوش ولات مشات فاتجاه الاسانسور وقفت قدامو وشافت فيه منين ماعرفاتش تخدمو مشا عندها بخطوات سراع ونضراتو كايخلعو برك على زر تفتح الباب ودفعها جات للداخل … برك على الاتاج تسدت الباب …رجعت الشعر اللي طاح على وجها مور ودنها كاتشوف فالاسانسور حتا تحل ولقات راسها فكولوار راااقي بدات تمشا بان ليها واحد باب كايتفتح بالبصمة داازتوو ولقاات بيت اخر دخلات ليه كان فيه ناموسية كبيرة وبلاكار كبير وباب كايدي للبالكون حطت دوك الشانطات وخرجات لقات دروج قدامها …بدات هابطة معاهم حتا وصلت لكولوار اخر فيه بيووتة ونزلات تاني لقات راسها قدام لاصال فيهااا كاااع مستلزمااات الريااضة عجبتها وبدات تختش فالالات وغادة كاتمشى وسطهم حتا وقفت قدام باب ديال الزاج دوزاتو بيدها كان كايطل على الجردة ضرب فوجها هوااء بااارد كايطير خصلات شعرها وغمضت عنيها ..

لبارت 16 خرجت من تما وطلعت فالدروج راجعة لبيتها .. كلست فالناموسية كاتشوف فالغرفة اللي هي بمثابة غرفة احلام كل بنت ولكن هي ماابقاات كااتهمها حتا حاجة … حلت الشانطات جبدت حوايجها ..بدات تستفهم فالبلاكار اللي كان عادي حيت هو مجهز غير بيتو بالاجهزة المتطورة … سالات وحست بكرشها كاتغرغر بالسيف من الصباح مطاحت حتا دغمة ففمها خرجت كاطل بالها خارج من الاسانسور ومشا لبيتو مشافش لجيهتها مشات الاسانسور بقات كاتختش فيه حتا تحل وطلعت هابطة لتحت …. بدات كادور فوسط الفيلا …بانت ليها الكوزينة ومشات في اتجهاها… اما هو فكان فمكتبو غاارق فخدمتو وطاس ديال القهوة كحلة بلا سكر حدااه كايجغم منها مرة مرة وكايلعب بصبعانو فوق المكتب ومركز مع كل سطر وكايتمعن فيه عاد كايوقع … وقفت وسط الكوزينة حايرة اش غادي دير كانت كوزيينة مجهزة بكااااع المستلزمااات عجبااتها بزاف حلت التلاجة جبدت قرعة شربت منها تفزك حلقها ولات رجعتها وشافت طبسيل باقي فيه قطعات بيتزا جبداتهم وهي كاتقلب على المقلة تسخنهم كيما كايعجبوها حتا لقاتها ودارتهم فيها شعلت العافية اللي خدامة غير بالبصمة …سخنو حطتهم فالطبسيل وكبت كاس ديال العصير وكلست على الطاابلة كتاكل … كملت ومشات غسلت اديها فالروبينو داير بحال الكاسيطة رقييق وكايخدم بالبصمة حتا هو عجبها جاها الفضووول تخرج تزيييد تكتاااشف هاد الفيلا العجيبة داكشي اللي كان خرجت وهي كاضور عنيها دخلت لكاااع صاالوونااات وكلست فكاااع الكليساااات الرااقييين والمريحييين …خرجت منهم بانت ليها ديك البلازمة ومشات وقفت قدامها وهي تشعل ليها فوجها التلفاز:مرحبا سيدتي اريناس: لا هاد المرة مغاادييش تخلعيني مهم بغيت نسولك اللي بغا اتفرج اش ادير التلفاز؛هل تريدين ان اقوم بتشغيل التلفاز ؟؟ اريناس: اه التلفاز:حسنا شعلت ليها التلفازة ومشات اريناس كلست مقابلة معاها فالفوتاي بعد ماهزت التليكوموند كاتبقشش فيه ولا جاها الملل وناضت وقفت قدام باب ديال الجردة اريناس: حليلي هاد الباب التلفاز:لا يمكن فقط سيدي من لديه الحق على هذا الامر اريناس(صبعت ليها) هااكي نتي ويااه مالي غادي نهرب … مانعرف شحاال داز ديال الوقت وهو منغامس فخدمتو حتا حس براسو عيا ورجع راسو اللور كايحك فشعرو ولا ناض خرج من المكتب حتا كاتبانلو فالبلازما كااضور فالفيلا واااخدة راحتها حتااا كان نساها ، خرج من البيت هابط لعندها لقاها مدابزة مع داك الباب باغا تفتحو اريناس: اووووف خدام بالبصمة (بدات تختش فالنقاشي) كلشيييي مبلعووو تقولي انهرب اوديي واااحلة وااحلة فيك التلفاز: مرحبا سيدي هارون ضارت بالزربة مني سمعت سمي

كلشيييي مبلعووو تقولي انهرب اوديي واااحلة وااحلة فيك التلفاز: مرحبا سيدي هارون ضارت بالزربة مني سمعت سميتو لقاتو جامع اديه لعندو ورافع حاجب فيها هارون: فين باغا تمشي بالسلامة اريناس: اا .. حتا بلاصة غير تخنقت وبغيت نخرج شويا بارا هارون: اهاا بصااح واخا الالة اناا نقوولها دبا تحلك وخرجيي تساراااي مع راسك ولا ستنااي مابغيتيش تشربي شي حاجة ونتي كاتساراي اريناس: (ابتاسمت) بصاح لا مابغيتش بغيت غير نخرج و… هارون: واااااش اصحااااابليييييييييي­يك جااااااايبك دوووووريييي ليااااا هناااااا وتسااارااااي ياااااكمااااا اصحبلييييك رااااك فداااار بااااااك قفزت مخلوعة وتعمرو عنيها ..حنات راسها حابسة البكية هارون: وبداااااي عاااود دمعييي ليااااا تماااا داااكشييي اللي كااتعرفيلو مشا طلع وخلاها هي واقفة هزت راسها مابلهاش وهي تمسح دمعتها اريناس: الا كااان باااا مادارلييش اعتبار اش كاانتسناا منك نتا مثلا ولكن صاافي ماااابقاااا بكاااا من اليوووم ياك بغيتيني نكووووون مرااتك اوا تحمل المسؤولية..

البارت 17 فالليل كانت ناعسة غير بينوار بعد مكانت دوشت وداها النعاس بفعل العياء فاقت وهي حاسة بالعطش كلست كاتحك عنيها لبست بانطوفتها وخرجت كاتسلت التحت.. فالكوزينة كالس كايشرب كاسو عنيه حوومر… كايتغمضو بفعل تأثير الشراب مولف ماكيشدش فيه ولكن دبا كتر .. ساهي مرجع راسو اللور وكايضرب صباعو فالكاس… ناض وهو حااس براسو تقيل عليه فهاد اللحضة حس بشي حاجة دخلت فيه هبط راسو شافها كيفاش واقفة مخلووعة وشعرها باقي كايقطر على صدرها اللي كايبان شويا والبينواار قصير مبين فخيضااتها البويض هز راسو كايشوف فيها وكيفاش شادة فجناب البينوار خايفة منو بدا اقرب منها وهي كاتبعد حتا تلطمت مع الحيط وحط هو يدو على خدها الرطب كايدوز عليه بصباعو …مشاو عنيه لشنايفها الورديين بقااا شحااال كايشووف فيهم ..هبط لمستاواها لامس شنايفها بشنايفو السخااان وبداا التاااهم فيهم بشوية …حست بقلبها غادي اخرج من بلاصتو بدات تحاول تبعد ولكن هو خشا ادو ففروة شعرها مقربها لعندو واليد الاخرى فضهرها حطت ادها على صدروو العاري نسااات راااسهااا معاه حتا بدا ابعد شويا بشويا تقابلت عنيهم ..وهو باقي حاط صبعو على شنايفها كايدوز عليهم وهي غير كاتشوف فيه ولا هز فيها عنيه وبتاسم ابتسامة غير مفهوووم معناها خرج خلاها باقا تحت تاثير الصدمة حطت ادها على فمها اريناس ؛ ب ..باس ني بلا ماتحس ارتسمت ابتسامة على محياها ولات جمعتها دغيا اولييي اريناااس ماالك دغياااا تحليتي هو غير باسك ونتي طيري او جمعييي راااسك نتييي خااصك تندميييه على هاد الزواج حتاا اطلقك اه هادشي اللي غاندير طلع بحالو لاح ديك القرعة وتلاح فوق الناموسية مستلما للنعاس … وجاااااء صباااااح يوم جدييد كان واقف قدام المراية بتغوبيشتو كايصاوب الكرافات بلازما: سيدي الانسة تحاول الدخوول الى غرفتك هز راسو فالشاشة بانتلو كاتوصل حتال الباب وتولي ترجع مداابزة غير مع راسها كانت لابسة سروال دجين مع تشيرت وتجيطة بالقب وشعرها مخلياه مطلوق مع سبادرين طالعين اديداس هارون؛ حليلها تحلت الباب وهي تصمرت فبلاصتها ولات خدات نفس كاتقوي راسها ورسمت ابتسامة على وجها ودخلت اريناس: صباح الخير هارون: (لا رد) اريناس: احم بغيت غير نقوول ليك هاد النهار انرجع نقرا و هارون:ماشي شغلي اريناس: واخا حلي الباب رش برافانو وركب ساعتو هز نضاضرو والكونطاك وخرج وهي ضربتها بجرية هزت كارتابلها وخرجت بالها واقف فالاسانسور كايشوف فالساعة هارون: انباتو هنا مكانتش من العاكزين مشات دغيا طلعت حداه خدم الاسانسور وهو ماكيشوفش لجيهتها حتا وصل وتحل الباب وخرجو ركب فالطنوبيل وهو كايقاد الصمطة حتا

حداه خدم الاسانسور وهو ماكيشوفش لجيهتها حتا وصل وتحل الباب وخرجو ركب فالطنوبيل وهو كايقاد الصمطة حتا حس بيها ركبت حدا… ضار عندها مبتاسم ابتسااامة مستفزة مابنيينش فيهاا سناانو.. هارون؛ شيفور عندك باك انا بلا حتا كلمة …نزلت من الطنوبيل وهي كادعي فيه فخاطرها وديمارا تحلت الباب وبرمجو من التليفون باش ابقا محلول ليها اريناس:دبااااا شنوووو كنتييي غااادي تخسر كووون وصلتينيي معاااك تفووو على كنس يخ تمشااات شحااال باش تلقاا طاكسي حيت ديك البلاصة مكيوصلووش ليها بزااف وصلت لليسي ودخلت لحيصتها..

لبارت 18 وصلات 12:00 وخرجت غادة مركزة مع الطريق شدت طاكسي رجعت بحالها وقفت قدام الباب اريناس: اوااا لاااااااا هااا اللي ماابغيناااش … كان كالس فمكتبو وفنفس الوقت مراقب الساعة وصلت 12 والزيادة عرفها اتكون كاتسنا شعل التليفون دخل لنضام المراقبة داكشي اللي كان كانت واقفة وحل ليها الباب… دخلت لاحت الكرتابل فوق الفوتاي البلازما:مرحبا انستي اريناس: اهلا وسهلااا بتلفااازتيي هههه شفتيي نتي والله حتااا ضريفة انبقااا نشد معاك الستووون ماااكين مااكين مايداار يلاه شعلي لينا التلفازة بينما مشيت نجيب ماناكل البلازما: حاضر مشات هي الكوزينة دارت خبز فيه الشكلاط وكاس حليب ورجعت كلست كاتفرج شادة فيلم ديال الخلييع ونسااات رااسها معاه… هارون داخل كايرخف الكرافتة شافها كالسة حالة فمها فالتلفازة وباااينة مركزة مع الفيلم غير منين هضرت البلازما معاه وهي ماهياااش هنا مشا موراها بخطوات ثابتة وهو عنيه على الفيلم … هارون:نوضي قفزت مني سمعت صوت راجل موراها وناضت مفزووعة مغمضة عنيها كاتغوت عاد فتحت عنيها لقاتو مخسر وجهو ورافع حاجب فيها اريناس:اووووف هادااا نتاا خلعتني هارون؛ مني مقداااش عليهم علاش كاتفرجي فيهم اريناس: غير البلية هارون: تحركي قدامي اريناس: اا ..ف فين ماردش عليها طلع فالاسانسور …طلعت حداه هو كايحل صدايف القميجة اريناس: فخاطرها؛ اوليي اش بااغي ادييير بيا هاداا صااافي ضورهااا فراااسووو مزيااان بااغي يااخد حقوقو فاقت من افكارها منين تحل الباب وخرج وهي تابعاه دخل البيت وهي واقفة موراه مصدوووومة من الغرفة اللي كااانت فقمة الرقي مافيقها من سهوتها غير مني شافتو كايحيد فيستو لاحها فوق الناموسية وبدا احيد القاميجة وهي غمضت عنيها اريناس: ش شوو ف انااا ماموااافقش علا داااكشي اللي.. فبالك.. و..ومستعداااش …ل هادشي .. هارون: باركة من الهضرة وسربينا حلت عين لقاتو مسرح فوق الناموسية على كرشو باقي غير بالسروال هارون: طلعي ديري ليا مساج بقات غير مصدوومة كاترمش بعنيها فهاد الجسم الرياااضي بامتياز والوشااام اللي مزينين يديه وشويا فجناب ضهرو طلعت على ضهرو وحطت اديياتها الصغار عليه وهو غمض عنيه …بدااات فمساااجهااا مخليااه مستمتع بلمساتها الحنان ماااانعرف شحاال دااز ديال الوقت وهوما هاكاك حتا قفزت مني شافت فالساعة اريناس؛ اوليييي تعطلت حتا كان غادي اديه نعاس وخلعاتو اريناس:(كاتنوض فيه ) عفااك عفااك حلي الباب محاستش كيدااار جرها وجابها تحتو وهو كارز على سنانو هارون؛ بشويااااا مااالك فااارعااالي راسي اريناس(كاترمش فيه بعويناتها) تعطلت على قرايتي بقا شحااال كاايشوو

تعطلت على قرايتي بقا شحااال كاايشووف فيها وهي كاضور فعنيها كاتفاداا تشووف فعنيه القاسيين حتا هضر هارون: خرجي ناضت وهي كاتقاد شعرها وتجاكيطة رجع غمض عنيه خرجت هزات كرتابلها وشافت الباب محلولة ضربتها بجرية … داازت جووج سوااايع وهو غااارق فنعااسوو حتا بدا التليفون كايصوني حل عين ومد يدو للكوافوز هزو طفاه وكمل على نعاسو … خرجات من الليسي وهي دايرة القب حيت كانت بدات الشتا تنقط وصلت لقاتو خارج بطنوبيلتو دخلت هي دغيا من الشتا اريناس:فين غادي هادا راه 6:00 هادي والشتا …وانااا ماالي امشييي للجيحة الكحلة ضربو طلعت لبيتها بدلت عليها لبست غير شورط وتشيرط حيت الدار سخونة وهبطت تشوف متاكل ..

لبارت 19 كانت كالسة قدام التلفازة ومرة مرة تهز راسها فباب الجردة تشوف واش جا والشتا خيط من السما اريناس:اوليي فين مشاا هاداا ياااكمااا تكوون واقعات ليه شي حاجة ناضت وقفت قدام الباب هزت راسها كاان الجو مغيم بزاااف… كان كالس فوق الطنوبيل هاز راسو للسما مغمض عنيه بحاال هاااد النهاااار كااايفكروو فشحااال من حاااجة 🔗🔗هارون: لاااااااااا اهييييييء باااااااا لااااا متخلينييش هناااا اهييييء عفاااااك اهيييء محمد: هناااااا اتبقااااا باااااش نوريييي لمووووك تمشيييي تلعب وتخلييي الكسيبة لاحو فالارض وسد الباب وهارون ناض كايدق فالباب بديداتو الصغار هارون: باااااااا اهييييء باااااا🔗🔗 فتح عنيه اللي ولاو حووووومر دوز يدو على شعرو اللي هبط على عنيه وتنهد تنهييييدة من اعمااااق قلبوو مايكرهش افقد الداااكرة ولا توووقع شيي حاااجة تنسييييه طفووولتو اللي كااانت سبب فعقدتوو ومزاااال كتاااكل فقلبوو لحد الان … كانت كالسة جامعة رجليها لعندها كاااتقاتل باش مايديهاش النعاس حتا سمعت الباب تفتحت وناضت قافزة شافتو واقف كلوو فااازك وشعرو كايقطر على عنييه اللي كااانوو بحاال نقطة دم اريناس:على السلامة منيي جيتي من الصباااح واناا كانتسناااك وماالك فااازك ؟؟!!! مالك كنتيي جااي على رجلييك ولا ستنااا ستناااا ياااكماااا كنتي كاتخايل راسك شااارووخان تحت الشتا ههههه محساتش فووقاش شدها من شعرها وقابلها معاه هارون؛ واااش ماتكتسكتيش سااااارطة كاااسيطة اريناس: ااح اااح رااااه كاااضررنيي شدتلوو فيدوو كاتحاول تخفف الالم وهو بقااا سااااكت غير كاايشوووف فيها حتا هزت عنيها فعنيه ..حست بقلبها كااايضرب بزاااف معاارفااش راسها واش خاايفة منو ولا مخلووعة عليه ولا شي حاجة اخرى اريناس: يدك سخوووونة بزااف (حطت ادها على جبهتو لقاتها طايبة ) ويليييي حراااارتك مرتااافعة بزاااف طلق شعرها منيي حس براسو كاايفقد السيطرة على راسو ورجلييه تقاال عليه والضباابة داايزة على عنيه كاايحااول افتحهم بزز بدا اتمشااا بخطواات تقاال فاتجاه السانسور وهي تابعاتو اريناس:خااصك تعيط للطبيب مااايمكنش تبقااا هاكا (طلع هو فالاسانسور وحتا هي) راااه كااانهضر معاك اولييي مالك صماكيتي.. هارون؛ (بالغوات ) سكتييييي ماااابغييييت لااااا طبييبب لااا ز**ي ماااااشي شغلك فياااا تخلعت وتصمرت بقات غير كاتبرقق بعنيها حتا تفتح الباب وخرج وهي تابعااه كاتجري باش تلحق خطوااتو الكبار دخلو البيت وتلاح هو فوق الناموسية كاينهج وعنيه كايتسدو قربت عندو وهي خاايفة كااتحااول تشجع اريناس: هارون هارون (كلست حداه وهي كاضرب فوجهو غير بشوية ) هاارون واش ك

هاارون واش كاتسمعني .. (هو مكاايردش عليها غير كاايشووف فيها ووجهوو مزنك حطت ادها على جبهتوو لقاات الحراارة زاادت ارتافعات) اوليي نضات دغيا عمرت بانيو بالما وجاابت فوطة فزكتها وحطتها على جبهتو وحاطة ادها فوقها وشعرها طاايح على صدرو كاترجعو موور ودنهااا حتاا كاتحس بيها سخنت وتولي تفزكها وترجع تحطها عليه هارون؛(بصوت ثقيييل وتعباان) علاش اريناس: (شافت فيه ) شنو اللي علاش هارون: علاش كاتعاونيني اريناس (سكتت شحاال حيت حتا هي معااارفااش علاش ولات بتاسمت ليه) حيييت مااابغييتش نولييي ارملة على صغري جاتو الضحكة وبتاسم وهي سهااات فيه حيت ا اول مرة تحس بيه كايبتاسم من قلبو ومااشي دييك ابتسامة الاستهزااء اللي كااتشووف ديما…ولات حطت ادها على وجهو لقاات الحرااارة مزاالة مرتافعة اريناس ؛اووووف باقا هي هي …خاصك تحيد هاد الحواايج مردش عليها فقط غمض عنييه وحااس برااسو كااايزييد اعطييه الصداااع .. اريناس: هااروون هااروون (كاضرب فوجهو بشويا) خااصك تبدل واش كاتسمعني بداااا احس برااسو سخفااان وكلاامهااا كاايسمعوو تقييل فودنييه اريناس: اولييي اش كااايووقع ليك لا لا فييق …

البارت 20 اريناس : اولي اش كايوقع ليك لا لا فيق… كان بااين عليهااا من ملاميحها وهي كاتحيدلو القااميجة دغيا ومووراها الديبااردوور باش ابقاا بصدروو العريااان الريااضي المشوووم سهااات للحضة فييه عااد وعات براسها…..هزت ديك الفووطة كاادوزها عليه وتشوووف واش بدااا افييق بقاات شحاال كااتشووف فالسرواال وغمضت عنيها بداات تحيدوو سلتاتوو ولاحتو فالارض وهزت فوطة ناشفة كاتمسحلو رجليه الفااازكييين… اريناس؛(حاطة ادها على حنكو)هاااروون فييق خاااصك دوش هاااروون واش كااتسمعني .. بدا احل عنييه فيها وهي كاتجرو من يدو باش افهم الى باغاه انوض .. بداا احااول اكلس وهي كاتعاونو دارت ادو فوق كتافها دخلاتو للحمام داتو تحت الرشاشة وطلقت الما بارد حس برعشة والبرووودة طاالعة معاه وعنقها دااافن وجهووو فعنقها مغمض عنيه.. وهي بلا ماتحس عنقاتو وكاادوز يدها على ضهروو بحال اللا كااطمأنو .. ماانعرف شحاال دااز ديال الوقت وهوما على داك الوضع …بدات تبعد شويا بشويا وقفات الرشاشة وحطت شنايفها على جبهتوو كانت الحرارة بداات تنخاافض حمدت الله فنفسها عاد خرجاتو تكاتو فوق الناموسية وهو شاد ليها يدها … هارون؛ ( بعيوون شبه مغلقة) مااتخلينييش اريناس(حركات راسها بنفي) لا مغانخليكش زير على يدها وغمض عنيه مستسلم للنعاس اما هي باتت ديك الليلة كاااملة كاااتبدل فووطة من فووق راسو حتا داها النعاس .. جاااء صباااح اليوم الموالي حل عنيه وهو كايحس بشي حاجة فوق صدرو دور راسو كانت هي نااعسة .. وشعرها طاايح كااامل على وجها بدا احاول اتحرك لقااا راسوو شااد فيدها الصغييورة …حيد خصلات من على وجهاا للحضة سهااا فعنيهاا المشفرين وشناايفها المفووخيين داايريين بحال الكرز تشهااا من الشوووفة تلتاهمهم حط ادو على حنكها بلا مايحس وبداا ادوز صبعوو على ملامحها حتا بداا احس بيها بداات تخسر وجها كاتستعد تفيق وجمع ادو…. هزات راسها كاتحك فعنيها حتا وضااحت ليها الصوورة وشافتوو فايق كايشووف فيها .. ارينااس: فقتيي (حطت ادها على جبهتو وبتاسمت ) حمد الله ماابقاتش .. هارون؛(كااارز على سنانو) اش كااااديري فبيتييي اريناس:وهاااا اللي ماابغييناااش عاااود مااتشكرنييي حييت عاونتك كاالس كاااتجري علياا هارون؛ تهزيييي من حداااايااااا .. اريناس:(وقفت) هااهي ناايضة ماااديير خير مااايطراااا باس …خرجت وهي كاتمتم وتدعييي فييه فخااطرها دخلت لبيتها وتلاحت فووق الناموسية تكمل على نعاسها حيت اليوم الاحد .. اما هو ناض لقاا راسو غير بفوووطة حيدها لاحها ودخل خدا دوش خفيف وخرج لاوي الفوطة على نصو لبس عليه شورط وتيشيرط فالحمر وكلاكيطة فرجليه ماافييه ما

لقاا راسو غير بفوووطة حيدها لاحها ودخل خدا دوش خفيف وخرج لاوي الفوطة على نصو لبس عليه شورط وتيشيرط فالحمر وكلاكيطة فرجليه ماافييه ماايمشي للشركة هز ضواسا الي احتاج ودخل المكتب اخدمهم .. دازت تقريبا شي تلاتة ديال السوايع عاد فاقت كاتكسل دخلت للحمام غسلت وجها ومشات وقفت فالبالكوون هزت راسها فالشمييشة اللي كاانت سخوونة والجو هااادئ …وسرحت اديهاا مبتاسمة ومغمضة عنيها اريناس : الله على جو شحال زوين غييير ديال شي عومة(فتحت عنيها دغيا) وعلااااش لااا ههههه خرجت كااتجري متاجهة لبيتو دخلت ماالقاتوش وبدات ضور عنيها فالغرفة حتا بداات كاتسمع صوتو ومشات تاابعة المصدر… وقفت قداامو كان حاط رجليه على مكتبوو كايهضر فالتليفون بقااا تسنااه حتااا كمل هارون؛ اش كاين اريناس؛ (بابتسااامة عريضة ) وااش عااارف باللي اليوم الاحد هارون(هز فيها حاجب بمعنى من نيتك ) اربناس: والاحد هو يوم الويكااااند وفييه الناااس كاايرتااااحوووو باااش اقدرووو ابدااااو اسبوووع آخر بلاا مااايكوونووو ماالين وخصوووصااا خصوووصا الى كااان جو بحااال هاكا كاي.. هارون؛ (بنفااذ صبر) دبا اش بغيتي اريناس: حل ليا الباب حنا راسوو كايكمل خدمتو ودار ليها اشارة باش تمشي خرجت مفرنسة ضربتها بجرية رشقات ليها تهبط فالدرووج وشعرها مطلووق كااايطيح على ضهرها وصلت التحت وهي تغوبش مني لقات الباب مسدودة يلاه ادير خطوة باش ترجع لعندو…. البلازما؛ مرحبا آنستي اريناس:سلام.. البلازما: هل تردين ان افتح لك الباب اريناس(وسعت عنيها فيها وكاتحرك راسها فيها بايجاب) اه اه .. البلازما؛ حاضر .. تفتحت الباب وهي تفرنس مشات كااتجري باستها اريناس: سيري الله احفضاااك والله ماانقوولهالو ماتخفيش البلازما:سيدي هو من قال لي ان اطييع امرك اثناء ارادتك بالخروج اريناس؛دباا مني غادي نبقا نقولك تفتحييه غادي تفتحيه؟؟!!! البلازما؛ نعم آنستي .. اريناس:ههههه ماااااح عليك هههه..

لبارت 21 ضربتها بجرية لجردة ..وقفت قدام لابسين بابتسامة عريضة حطت رجلها فالماء اريناس: اححح بااارد ههه بدات كاتحيد حوايجها … فهاد الاثناء كان واقف فالبالكوون هاز طااس ديال القهوة لااايح بصرو لبعيد حااضي النااس كيفااش فرحانين فشاطؤو …هو موفر ليهم كاع اللي اسعدهم ولكن شكون اسعدو هو ولا غير احس بيه…نزل عنيه باش تجي عليها عااطيااه بالضهر كانت غير بدوو بياااس فاللون البيج سهاااا للحضة فجسمهااا المنحووووت وارداافهااا ورجيلاتهااا البوويض وشعرهاا شااد نص فضهرها… نقزت فالما بحال شي حووتة وبدااات تسبح … كااتهبط لتحت تبقاااا مدة وتولي طلع وكاضحك غير بووحدها نااسية اش ضاير بيهاا ولا اش دااز عليها ولا اللي عاد جاي ليها فالطريق.. عياات وتسرحت فوق الماء مغمضة عنيها … اريناس: الله على راااحة هاااديي هي الحياة.. شحااال وهي على ديك الوضعية حتا كاتحس باشعة الشمس مابقاتش كاضرب فيها و حلت عنيها …كاان واقف قدامها وضلوو فووقهاا…وعات على راسها وخرجت من الماء وهي كاتفادا تشوف فيه… حتا حست بيه جرها وتضرب ضهرها مع صدرو شداااتها الخلعة معارفة ماادير … كاتحس بيديه على خصرها قلبها بدا اضرب بجنون بداو يديه طاالعين مع خصرها وعلى كرشهاا اللي لاصقة فضهرهااا …دوز شعرهاا للجنب وغطس وجهوو فعنقهااا كاايتحس بتبوريشتهااا….وهو غير حااط شناايفوو كانه يقيس حرارة جسمهاا.. ..ضورهاا لعندوو باش تجي عنيهاا فعنييه اللي كاايعطيو لمعة خااصة والشمس ضااربة فيهم …حط اديه على مأخرتهاا وزير عليهاا الشيء اللي خلاهاا تخجل وتنزل عنيهاا عليه ووهو حااضييهاا طلع ادييه لضهرهااا العااري كاايدوز علييه بصبعاانوو كاايدااعبوو حس بيهاا ولات كااتنفس بصعووبة وجهاا مزنك بتاسم بطرف شنايفو وطلقها …دار اديه فجيابو ومشا مخليهاا واقفة ..كاتشوف فيه وتحاااول تستوعب اش كاان ادييير …دخل البيت سلت عليه ديك التشيرط و تلاح فوق الناموسية وهو كايشووف فالفراااغ … دخلت هي بعد مالبست حوايجها وحاانية راسهاا حتا قفزتها … البلازما؛ آنستيي سيدي هارون يريدك فغرفته اريناس:ش شنوو البلازما: سيدي هارون قال لي ان اخبرك بانه يريدك اريناس: هااااايوااا كنت عااارفة هااد التلاماااس ماورااااه خيير السيد قولي كااان كاايعبر … البلازما؛ عفوا؟؟ اريناس: (بضجر) والو البلازما(حلت ليها السانسور) تفضلي طلعت وهي ميااات فكرة وفكرة فراسها لقات الباب محلوولة ودخلت كاان نااعس على كرشو حس بيها وهضر هارون؛ قربي بدات تقرب وهي كاتسرط فريقها هارون؛ طلعي ديري ليا مساج تنفست الصعدااء وطلعت على ضهرو باش تبدا فمساااجهااا …داااز شحاال ديال

داااز شحاال ديال الوقت حتا عياااو اديهاا وبدات طل عليه.. كايبالها مغمض عنيه ماعرفاتو ناعس ولا غير مغمضهم اريناس(بصوت شبه مسموع) ها…هارون هبطت براسها لوجهو وهي كاتناديه بصوت منخفض وشعرها نازل على كتافو سكتت شحااال وهي كاتمعن فتفاااصييل وجهوو كلشيي فيه زويين ومقاااد عنييه الكباار المشفريين ونيفو المقاد وشنايفوو الحوومر حجبانو اللي بحالا مطراسين حطت صباعها على درعتييه متبعة نقوووش الوشاام بلا ماتحس ترسمت ابتاسمة على وجها …حتا حست براسها تجرت من يدها وجات حدااه كايشوف فيها بنضرة صاارمة هارون؛اش كاديري اريناس: اا.. والو ..كنت باغا غير نشوف واش نعستي والله مردش عليها كتافا بانه اضور راسو ةاغمض عنيه….. يلاه بغات تنوض حتا كاتسمعو هارون؛ ترصاااي فبلاصتك قطعت الحس وهي كااتشوووف فسقف الغرفة وديكوورها اريناس فخاطرها: شكوون كاان اقوول باللي اندخل لهاد البيت ونعس على ناموسيتو بتاسمت وضارت لعندو وهي دايرة يدها تحت خدها بقااات شحااال كاتشوووف فضهروو العرييض وتمعن فدووك الوشام وشعروو الكثييف كاايلمع …بلا ماتحس بدات كاتقرب لعندو مدت ادها وهي مترددة باش تحطها على شعرو ولات جمعتها ولكن شغفهاااا تختش فيه كان اكبر من خووفها حطت ادها عليه وبتاسمت وبقاات كااتلعب فيه غير من الفوق باش مايحسش بيها شحاال ديال الوقت دااز ولكن هي محسااتش براااسها انهاا ماافلتاات حتا مرة يدها من شعرو وتتبع نقووش الوشام بصبااعها كانها كاتحااول تحفضهم ..حست بيه بدا كايتحرك وجمعتها دغيا مغمضة عنيها حل عنيه وضار لعندها شاف فيها بتاسم باستهزاء حيت عارفها فايقة ….وناض وهو كايتكسل دخل الحمام خدا دوش خفيف وخرج لبس كوستيم فالازرق فاتح تحتو قميجة فالبيض مفتووحة على صدرو وسباط حتا هو فالبيض وخرج ..

البارت 22 حلت هي عين بعد ماحست بيه خرج وناضت تستكشف هاد الغرفة اول حااجة بداات بيها هي دااك البلاكاار اللي بالها عجييب غير من بابو وقفت قدامو وهي دايرة يديها فجنابها بركت على زر التشغيل وبدااات تشوووف فالحواايج اللي كاينيين فالاختايارت اريناس: واااو وااااو هااادشي غير المركااات .. دخل كلس فبيروه حتا سمع التليفون كايصوني كانت السكرتيرة هارون؛(كايفتح ضوسي) شنو كاين السكرتييرة: مووسيوووو وااحد السيدة كاتقول سميتها ابتهال بغات تشوفك .. هارون؛ (رجع راسو للور ) قولها تدخل .. *** خارج المكتب السكرتيرة: تفضلي حركات ليها راسها بيايجاب وهي مبتاسمة ومشات فاتجااه الباب وهي كااتمااايل فمشيتها كاانت لابسة غووب فالكحل فووق ركبتها باارزة فورمتها مع طالوون فالبيج وشعرها الاشقر القصير مطلووق حيدت نضراات من على عنيها …كاانت دااايرة ميكاااب خفييف وعكر فالغووز البارد ..حلقااات فودنيها فاللون الاسود فتحت الباب وكييف العااادة لقاااتو كالس بجلستوو الرجووولية حاااط اد على المكتب واليد الاخرى على ركبتوو راافع حاجب تسلل الخوف منو ككل مرة الى قلبها ووقع بين صرااع مع نفسه …بين محبته ومخاافته.. رسمات ابتسامة على شفتيها كانها تهدأ نفسها انه يمكن تغير ابتهال: bonjour سدات الباب …غادة متاجهة لعندو سلمت عليه بلابيز وكلست مقابلة معاه وهو غير متبعها بعنيه هارون؛ اش كاين ابتهال: (كاتفرك فصبيعاتها متوترة) هارون بغيتك تعاوني هارون؛ فاش بالسلامة كانت كالسة فبالكوون البيت كااتختش فتليفونها ومرة مرة تهز راسها تشوف واش جا … اريناس: (تكات على الرولاكس)هوووف الملل هز سيكار ديالو كاايشعلو وهو واقف قداام زاااج اللي كاايطل على الاسفل …سااهي بتفكيروو وهي مستغلة الفرصة انهاا تشبع الشووفة فيه …شفط شفطة طلقهااا تبخر فالهوااء باش ارسم على شفتيه ابتاسمة وضار عندها هارون: علاش لا .. كانت ابتسامة ردت فيها الرووح ..هز فيستو فيدو غادي خارج …حتا جات قدامو وشدت فيدو .. ابتهال: عفااك ديني معاك ماابقييتش كاانحس بالامان وهو اكييد حااط رجاال باش احضييونيي ولا ارجعوني بزز… مردش عليها وسبقها وهي كااتساارع بخطوااتها باش تلحقوو…ركب فالطنوبيل وهي حداه وديمارا .. هبطت للكوزينة تشوف متاكل يلاه ادير دغمة ففمها وهي تسمع الباب تحلت ..ناضت كاتجري فرحانة تلاقااه حتا كاتشوفو عاطيها بضهرو واقف مع بنت … ضار منين شاف ابتهال كاتشوف موراه لقاها واقفة كاتشوف فيهم .. ابتهال: شكوون هاد البنت هارون: ( شاف فيها بطرف عنيه) من العائلة اربناس:(تعصبت ) مرااتوووو اناا مراااتووو ابتهال: اووووو (بتاسمت ) متشرفيين مدت

ابتهال: اووووو (بتاسمت ) متشرفيين مدت ليها يدها خلاتها بلاكة وهي عنيها مفكسين فعنييه اماا هو كتافا فقط بابتسامة جانبية هي فقط اللي عارفاها معناها بحال ديما .. طلع بحالو مخليهم متبعين ليه العين .. رجعت للكوزينة وهي كاضرب رجليها مع الارض وحااسة بدمها كايغلي كلست وهي كاتحرك رجلها بعصبية اريناس : مزياااان تبااارك الله جااايب وحدة حتااااال قااع الداااار وزااايدهاااا من العائلة (كاتعيبو) ني ني يع….واخاااا اسيهم هاااروون … لاح لافيست فوق الناموسية كايحل صداايف القاميجة هز بيسيه شعلو وكلس دايرو فوق رجليه … ابتهال طلعت فالمصعد نزلت فالكوولواار اللول ومشات دخلت لبيت من البيووتة …كلست على الناموسية دوزت ادها على فراااش النااموسية وتنهدت من اعماااق قلبها وتكااات وهي كااتشوف فالسقف … ابتهال: كنت انكوون انااا هي مرااتك كون حسيتي غير نهاار بياااا.. بعد عدة صرااعاات… ناضت فاتجااه غرفتو دخلت لقاتو مشغووول ومنغمس فخدمتووو هز راسو فيها ولا حنااه هارون: اش كاين اريناس: شكووووون هااادييك هارون؛ ماشي شغلك اريناس؛ لا شغلييي ومن حقييي نسولك اناااا رانيي مرااتك .. هارون؛(بتاسم باستهزاء وعنيه على بيسيه ) شفتك تيقتييي الدور نتييي رااكي هنااا غيير بااااش ندوز بيييك الوقت سمعتي يعنيي بلااا مااطلعيي ليااا فووق رااسي (هز راسو فيها) حيييت اتجيبيهاا غير فراسك (زير على سنانو ) يلااااااه تحركييي من قدااامي .. غرغرووو عنيهااا وهي كااتسمع كلاموو القااسي وخرجاات من عندو …متاجهة لنامووستها طالقة العناان لدمووعهااا وهي كااتحسر على راسها وعلى الدل اللي طااحت فيها بسبب قدرها وباها …

البارت 23 داااز داااك النهااار وجااااء صبااح يوم جدييد …اشعته اضااااء وجه بطلتنااا … بقاات كالسة شحاال كااترتب افكاارهااا..عاد نااضت دخلت للدوش قدات حاجتها ..غسلت وجها وسنانها لبست شورط قصير دجيين وديباردوور فوقهم تجاكيطة دجين مع سبادرين شعرها شدات شويا منو على شكل كعكة الفووق وخلات الباقي مطلووق مع مكياااج جريء هزات كرتابلها وخرجت… كان فايق كايشووف فالسقف ضور راسو لجيهة الكاميرا وهي تبانلو خاارجة من باب الفيلا بدااك اللبااس زير على سنااانو حتاا عنييه حماااروو ويدو جاامعها قبضة … ابتهال: (كادق) هااروون ناض خرج وهو كايابس تيشيرت ديالو هارون؛ اش كااين (كان غادي فاتجاااه المصعد) ابتهال: تاصل بيا البووص وقالي بغا اشوفك وقف وضاار عندها هارون؛ علاش بالسلامة ابتهال: ماعرفتش … رفع راسو للسما كايحاول ابرد طلع فالسانسور هبط…..ركب فالطنوبيل وديمارا … وصلات ودخلت لحيصتها وهي عقلهااا ماشي معاهم دايرة ادها على حنكهااا وسااااهية … دقائق قليلة كااان فالمقر ديالو شافوه ليكاارد حلو ليه الباب دغياا دخل بلاصة الطنوبيل… نزل كايتمشاااا وهاااز رااسووو للسماااا مشية كلهااا رجووولة كاااع ليكااارد عااارفييينووو شكووون هو وشكوووون اللي مايعرفش ** النبرااااس**.. دخل وكااان كايتسناااه رجل فمقتبل عمر الخمسينات كالس على فووتااي كااس ديال الويسكي قدااموو وعلى وجهوو ابتساامة عريييضة .. البوص: اهلااااا اهلاااا بالنبرااااس ديالنا هارون؛ لاش باغيني .. البوص: وكلس اصاااحبي مالك معبس خلينااا بعدااا نباااركووو ليك غير الزواج هارون؛ (كلس) الله اباارك فيك يلاه قوول اش كاين البوص : ولكن ماشي خديتيهااا صغييرة بزااف وعاااد سمعت باللي هي خت خطيبتك القدييمة كيفاش هاد البلان (هارون مكاايردش عليه غير كايشوف فيه مخنزر) اوكي هاادشي ماشي مهم (وقف كايشعل السيكار وعطااه بضهرو) موضوووعناااا هو اش كااااديييير المشة عند الاسد هارون: بغاااات مساااعدة … البوص:(ضار عندو رافع حاجب) والنبراااس ايعااااون وحدة بحالها؟؟!!!! هارون: (خدا القرعة باش اعمر كاسو) النبراااس ماكايعطييش بضهروو للي محتاجينو البوص: انااا انسهل علييك الخدمة باااش ماندخلووش فنزعات .. هارون(جغم جغمة وبتاسم ليه) حيت عارف النتيجة البوص: (كلس كايشرب من كاسو وهو كايشووف فيه عاد هضر) انعطييييك عملية ديييرهااااا وعتااابرهااا آخر عملية ودييك الساعة نعطييهااا حريتهاا هارون: (بقا سااكت شحاال عاد وقف كايركب نضاضرو) واخاا.. البوص: العنوااان والتفااصيل ايوصلوووك فالمايل ديالك خرج ركب فطنوبيلتو وهو كايختش فتليفونو .. كانت فلاصاال

كانت فلاصاال الرقص كااادرب وتعلم حركاااات جداااد تزييدهم لمعرفتها… سالات الساعة وبدااا كلشي اخرج… لكن هي باقا مشبعااتش بقااااا باغااا تفرغ الطااقة السلبية باش ترتااح ، لاحت التجاااكيطة فالارض وطلقت الموسيقى باش تبداا فرقصهاا وتحريك جسمهااا على انغاااامه…عقلهاا مكاانش معاها …حتا حست بالعياا ووقفت كاتنهج كاتسمع تصفيقات موراها ضارت كاتشوف … مجد؛(جاي لجيهتها) برااااااافووووو … اريناس: مجد مجد: علاش ماكنتييش كااتجي؟؟!! اريناس: ظرووف وصافي .. مجد(جرها حتا تضربت فصدرو مزير على سنانو) ظروووف هي تزوجيي اااه اريناس: (كاتحااول تفك منو) م مجد ط. طلق منيي اش كااااديير مجد:علااااش اريناااس اناااا كنت باااغييك تكووني لياااا اناا علااااااش بقات غير كااتشوف … حتا هي كانت عندها مشاعر ليه حتا هي كانت كاتمناا تختار اللي تكمل معاه حياتها ولكن لا تجري الريااح بما تشتهي السفن .. حط يدو على مؤخرتها زير عليهاا ويدوو الاخرى فراسها كااايقربهااا وعنييه على فمهااا بداات كاااتحاااول دفعووو حتا كاتشوفو تهز وتحط فالارض وهارون فوقو طااايح عليه بالضرب والكرووشي.. حطت اديهااا على فمها مخلوووعة خاايفة اقتلوو وهي كااتشوفو ولا كيالشروييطة بين يديه … مااااقدراااش تقرب تبعدوووو حيت عارفة ايشركها معاه ماابعد منوو حتا كان سخف بين يديه…. جرهااا وهو كاايغليي وهي كااتعتر موراه لاحها فالطنوبيل وديمارا وهي مكمشة على راسهاا كااان سااايق بسرعة جنوووونية ومرة مرة كاايضرب فالفلووون مغدد ويدوز يدو على لحيتو وصل للفيلا نزل جارها من شعرهااا ….ابتهال كانت خارجة من الكوزينة تخلعت وتصمرت فبلاصتها …مادوزتش معاه القليل عارفة منين كاايتعصب كايحرق الخضر والياابس ….طلعهاا فالدروووج وهي كلها تجردت من رجليها تعكل طيييح وتولييي تنوووض ..دخلها للبيت لاحها فوق الناموسية وهو كايحيد السمطة من سروالو..

البارت24 هارون: صااااافييييييي خرجتيييي لييهااااا عاااااين بااااين اااه ادويييي القحبة اربناس: ( عنيها على الصمطة) اهييييء لا لا مضربنيييش عفااااك اهيييء والله مااادرت شيي حاااجة رااه هو (شحطها) ااااااااااااااااه اهييي اهييييء هارون: سكتييييييييي (كايشحط فيها) رخييييييييت لييييك بزااااف الحبل اااه رديتييينيييي دمدوووووومة ولا ديووووثي ادويييي …انااا اناااا تلعبي موورياااا ابنت القحبة ..(هي فقط كاتصرخ باحر جهدها من الالم) ولاااااا قوليييي باغاااااا الح**ا (شدها من شعرهااا) اناااا انوريييي لمراااااتي العزيييزة الح**ا.. لاح ديك السمطة من يدووو ودفعها باش طيح على ضهرها وطلع فووقهااا كانت كاتغوت باحر جهدهاا ورفضهااا… قطع دااك الديبااردوور على لحمهااا وتبعهم بالسوتيمات… غير شاااف صدرها الوااقف الابيض …زااادت رغبتوو فيهااا تلاح عليهم بالمصاااان والعضااااان وهي كاتشهق بالبكاا وصوتها متقطع كاتحاااول دفعوو ولكن بحال اللي كادفع حجرة حيد ليها داك الشوورط وقطع السليب … وهي هناااا حست برجليهااا فشلووو عليهااا وقلبهااا زااادت دقاااتو محساااات غير بشي حاجة كالخنجر وصلت حتاال لامعااائها غوتت حتااا بح صوتهااا ورغم هذااا هو باااقي خدااام فيهااا وهي مغمضة عنيها ماابقاالهااا جهد داافع على رااسهااا وعلاياااش غادي داافع هو صاافي خدااا ليها اغلى ماعندهاا بقااا حتااا جاابو خواه فيها عاد ناض خلاها مغيبة دخل للدوش طلق الرشاشة كاايحااول ابرد باش ماايخرجش عندها عاود….كمل دووش وخرج لقاها كيما خلاها هبط عنيه تحتها لقا الدم خااارج منها لاح عليها ازار … هز التليفون وعيط لطبيبة دقائق حتا كانت عندو خلاها معاها وخرج… بداات تقرب ليها وهي كاتشووف فيهاا بنضرات بشفقة هبط لتحت كاايقلب اشنوو ايشرب باش ابرد … .. رجع للغرفة لقاها كاتغطيها الطبيبة: كان عندها نزيف حيت تقاس ليها الرحم ولكن الحمد راه توقف غير هو مخااصش تمااارس لمدة اسبووع … مهضرش معاها خلصها وهي هزت الحقيبة ديالها وخرجات مشا دار كرسي قدامها كايشووف فيهاا حتا بدات تحل عنيها شافتو وتعمروو عنيهااا بالدمووع وحنات راسها كااارهة الكلسة حدااه بغات تنوووض وهو يقفزها هارون؛ تبتييي فبلاصتك… اريناس: (بالغوات وشادة ليزار باش مايطيحش) مااااا بغييييتش نبقاااااا فهااااد البييت مااااابغيييت نكووووون حدااااك ماااابقيييييتش حااامللاااااااك رجعنييي لداااارنااااا لاش تزوجتيييي بياااااا علاااااااش علاااااش اناااااا كاااانكرهك هارون(وقف وهضر ببرود) احاااسيسك خليهم عندك ماتقولييهمش ليا انا … خرج وهي نفاجرااات بالبكاااا مورااه….. غادي

احاااسيسك خليهم عندك ماتقولييهمش ليا انا … خرج وهي نفاجرااات بالبكاااا مورااه….. غادي للمزرعة المعطي: سيدي تبغيي نسرج ليك عودك اشار ليه براسو بيايجاب …مشا سرجولو وجابولو وركب عليه كايحرك بيه ملاميحووو بااقي غاالب عليهم الغضب والسخط حجباانوو مقطبيين وعنييه مزاال مارجعوو للونهم الطبيعي **طاااح الليل دخل ولقاها نااعسة مكمشة على راسها ..كلس حداها حيد الشعر اللي طاايح على وجها سهاا شحاال فيها حتا سمع الدقان وناض خرج ابتهال: ممكن نهضرو سد الباب وسبقها دخل للقااعة مخصصة غير المشرووباات بشتى انوااعهاا وقداامهاا كليسة وكراسا طواال كلس على واحد.. هز قرعة وبدا اعمر كاسو.. ابتهال: اش درتي مع البوص هارون: كلفني بعملية ابتهال: ك كيفاش هارون:العملية مقاابل سراحك ابتهال: ونتا..ا هارون : اه قبلت ابتهال: هاروون نتااا عااارف ان هااادشيي كاايعرض حيااتك لخطر عاود انا .. هارون : الخطر هوو بناااادم ماااشي المووت ابتهاال ابتهال: (سكتت شحاال كاتشووف فيه وبدات تقرب) هادشي على قبلي هارون: هادشي باش ماانحسش بالدنب من بعد الى وااقعاات ليك شي حااجة ونقوول انا سباب ابتهال: شكوون هي اريناس هارون: (كايجغم من كاسو) كانضن جوباتك قبيلة بنفسها ابتهال: لا شكووون هي بالنسبة ليك .. هارون:(لا رد) ابتهال: ماشي هادي اللي كنتي كاتعاود عليها شحاال هاادي ياك هارون(بتاسم باستهزاء) علاش ماشي هي ابتهال: (هزت كاس عمرات لراسها ) حيت العنين اللي كانو يعاودو عليها مااشي هوووماا هاد العنيين اللي كايشوفو فهادي … هارون: ماشي هادي اللي بغيت ابتهال: غالط هادي هي اللي خلات عنيك اهضرو .. هارون: ( هز راسو فيها) ابتهال:(شربت داك الكاس دقة) نخليك دبا .. خرجات وخلات هضرتهااا بقااا كاضووور فراسو مامستوعبهاااش ولانقولو مابااغييش افكر كااع فيهاا…

✴طفلة انااااا ….
….زهرة انااا✴…وردة انااا✴…
✴قطفتنيي وعرووقي مازالت طرية …
اسكنتني في جحرك✴ …
✴جحر اسد مستعصيي..ظااالم …مفترس ..
ماااذنبي ان رمييت بين مخالبك ✴
✴ماذنبي ان ابعت لفخاامتك..
رهيييينة لتلك العيوون القااسية ..
ضعيفة لخشوونة تلك اليدين✴ ..
✴كاارهة لكلام ذالك الفم..
ياااامن ابتعت روووحيي ارأف بيهاا✴…
….🔗🔗يااا اسد ارأف بطفلة هي في ملجئك سجينة🔗🔗 …

البارت 25 ***بعد مروور يومين فاقت كيالعادة وكلست كااتشووف فالفرااغ يوماين وهي على هاد الحالة غير كالسة فالبيت وهو مابقااتش شافتوو من ديك الليلة هزت تليفونها اللي كانت غير ملاوحااه شعلاتو كان غادي اطرطق بليزاابيل من عند سمر ومها…. سمر كانت كالسة حتا سمعت تليفونها كايصوني وهزاتو فتحت الخط دغيا منين شافت رقمها… سمر: الوو ارينااااس (غرغرو عنيها) كيبقيتي اختي علااش مااكنتييش تجاااوبي اريناس( عمروو عنيها منين سمعت صووتهااا اللي توحشااتو) الو سمر .. سمر:حبيبة لا باااس عليييك كيداااايرة مع هاداااك ياااكماااا مكااايعااملكش مزيااان دويي مااتخبي على ختك والو اريناس: (تفكرت الاغتصااب وغمضت عنيها مزيرة عليهم كاتحبس دمووعها) لا لا هو ضريف .. سمر(عاد رتاحت) كااااتااكليي ياااك مهلية فراااسك اريناس(كاتحرك راسها بنفي) اه اه انااا لابااس سمر: حمد الله دبااا عاد رتاحيت اريناس(كاتمسح دموعها) ونتي كيدايرة كيدااير اشرف سمر(بتاسمت) مزياااانة حمد الله انا واشرف انديرو الخطوووبة من هناا 3 ايام اتجي ياك اريناس؛ اه انجيي انجييي نفرح لختي الحبيبة سمر: الله اخلييك ليااا مااااعرفتش شنووو نقوولك نتيي درتيي بزاااف على قبليي ماعرفتش..(قاطعاتها) اريناس؛ حنااا خواتااات الحمقة سمر(كاتمسح دموعها) كانبغيييك بزاااف اريناس: (بتاسمت) حتا انا قطعت وهي تنفاجر بالبكاااا على حاالتهاااا وحييت مااتقدرش تقوول لييهاا اش وااقع ليها مع ولد عمها اللي منين جااات ما سمعت وماشاافت منوو غير اللي اجرح …سمعت الدقان وبدات تسمح دموعها دغيا اريناس: حلي الباب تحلت الباب ودخلت ابتهال كلست حداها ابتهال؛ كيبقيتي اريناس:هانتي كاتشوفي .. ابتهال: اريناس سمعيني عفاك ماااتحاااولييش تقصحي راسك معاه حيت اتجيبيهااا غير فعضاامك اريناس: مااابقااا علاياااش نشد معاه الضد صاافي خدااا اللي بغاا ابتهال: هاروون واخااا هاكااك رااه قلبووو حنين غير ماكيبنش … اريناس: (بتاسمت بستهزاء)الى كااان ضريف معاك مكيعنيييش ضريف مع كلشي .. ابتهال:ههههه ضريف معايااا (هزات كسوتها بينت كرشها)شفتييي هاااادي اريناس(كاتشووف ضربة فكرشهاا مخيطة ) ابتهال؛ هو اللي دااارهاالي بااااش منين نحاااول نتقرب ليه نتفكرها ونبعد … اريناس:( غير كاتشوف فيها)..ك كاتب(قاطعتها) ابتهال: اه كنت كاااانبغيييه ومااانكرش اني لدابااااا باقاا كااانحاااول ننساه كنت قااادرة نديير اي حاجة باش اهز فيا غير مرة عينو ولكن ماصورت واالو من غير هاااد الضربة …(تنهدت) كانت ديماااا سميتهااا على لسانووو سمر (بتاسمت باستهزاء) شكلت لياااا عقدة فحيااتي كرهتهاااا بلا مانشوووفهااا ول

شكلت لياااا عقدة فحيااتي كرهتهاااا بلا مانشوووفهااا ولكن فاللخر بديييت نستسلم للحقيقة وقررت ننساه … اريناس: ونتي فين كاتعرفيه.. ابتهال: كنااا بجووووج فمااافياا .. اريناس: م.. ماافياا .. ونتيي علاش دخلتي لمافياا ابتهال: والديااا ماتو بكسيدة وانا فعمري 14 سنة وعمي جراا علياا من الدار خرجت للزنقة وكااان البوووص هو الطرييق اللوولة للي لقيت بنت صغيييرة مااعااارفة واالو وهمووها بالخدمة حتاا لقاات رااسها فاكبر العصابااات والى رفضت ايكووون مصيرها الموت تمااا فين تلاقييت هارون كان هو فعمرو 16.. اريناس:ودبا باقا معاها؟؟ ابتهال(حركت راسها بايجاب) باقا ..على هادشي رجعت عندو باش اعااوني اريناس:وشنوو قاليك ابتهال: قرر اعاوني ودبا خااصو انفذ عملية مقاابل حريتي .. اريناس: كيفاش و فو .فوكاش .. ابتهال: هاد الليلة … *****طااااح الليل كان واقف فالبالكون كايهضر فالتليفوون ويأكد على تعليماتو قطع وخداا نفس ….خرج من البيت طاالع لعندها حل الباب … كانت فايقة ولكن مغمضة عنيها حست بيه وقلبهاااا بداااا اضرب بالزربة زيرت على عنيها… بدل عليه لبس سروال كحل مع تيشيرط نفس اللون فوقها تجاكيطة… صبااط طاالع فالخيوووط ضار شافيها وهو كايركب ساعتو هبط لمستاواها كالس جلسة قرفصاااء حط ادو على راسها كايمسد ليها حول عنيه لجيهة شنايفها وهبط براسو باسهم …حست بغصة فقلبها وحاابسة البكية مكرهااتش تشد فيه وتقولو ماتمشيش عفااك ولكن منين اسولها علاش اش غادي تقولو وهي معارفاااش الجوااب حتال لراسها ناض خرج حلت عنيها اللي كانو مغرغرين وناضت مشات للبالكوون شافتو خارج بطنوبيلتوو وعضت على شنايفهاااا خاايفة…

Leave a comment