Skip links

قصة : حب سنين 2

 6,107 عدد مشاهداات

❤حـــــــــــــــب ســــنــــيــــــن❤
✔ بقلمي ✍ : زينب الوديني
❣الجزء:26❣

سيلين: حلفي بالله
ديلا: على مالي كنكدب؟! و شحال حاسب فراسو(غلظات صوتها كتقلدو) الا معتقتيهش موتك غاتكون على يدي، يخخ تفوو على بنادم
سيلين: وايلي هادشي عندكوم مجهد اصحبتي
ديلا: واييه ولينا بحال لمسلسلات
سيلين يلاه غتجاوبها و هو يصوني ليها تيلي و جاوبات
سيلين:الو وي…لا انا غير هنا..واخا اكي انا جايا(قطعات و ناضت) يلاه ا بب غادي نخليك دابا جات عندي واحد لمريضة…

ديلا: اكي الله يعاون من بعد دوزي عليا باش توصليني حيت طوموبيلتي باقيا عند ميكانسيان
سيلين: اه بيان سوغ ا زين(باستها) يلاه بسلامة
ديلا: بااي
سيلين خرجات و ديلا رجعات كملات خدمتها مركزة، سلات و ناضت كدور على لمرضى ديالها…

♣عند جاد♣
كان كالس فطوموبيلتو حدى باب كلينيك و كيدوي فتيليفون
جاد: ما تيقتش ا صاحبي أعوام و انا كنستنا، صافي جابتها ليام بين يدي
إبراهيم: سمعني ا جاد هادشي ديال لإنقام خوي راسك منو و عيش حياتك و خليها تعيش حياتها هادا لحل لول، و لحل تاني هو تنسا لماضي و تمشي عندها صارحها و شوف ردة فعلها تقدر تولي تبغيك ا صاحبي، شوف بلا ماتنكر انا عارفك مازال كتبغيها و كتحماق عليها من لفوق بلا ما تكدب على راسك…

جاد(دوا معصب): قتليك ما بقيتش كنبغيها فهمتي؟، و عاد انا غادي نتزوج بلوخرى راه قلتها ليك
إبراهيم: تزوج بيها مؤقتا حتى دبر كليان جديد و من بعد طلقها، واش نتا غادي تقدر تعيش حياتك كولها مع وحدة كتعتابرها بحال ختك؟! تبع قلبك اجاد لإنتقام ما غيفيدك بوالو، لبنت كانت باقا صغيرة، مي دابا ختالف لأمر كبرات و حققات احلامها و ما بقاش لحاجز لي غيمنعكوم صافي خليها تبغيك و عيش حياتك معاها راك غتندم فلخر
جاد(هدر تحت سنانو): عرفتي قود عليا انا لي ما عند ديلمي ما يدار مصوني عليك
إبراهيم(تنهد عارف راسو قاصح): بسلامة…

قطع عليه و حط داك تيلي معصب ، ما يمكنش يدوز ليها داكشي بساهل، خاصها ضروري تعاقب على دوك #سنين لي خلاتو معذب فيها خاصو ينتاقم لراسو و لحبو و لقلبو لي تحرق بزااف بسبابها تنهد نزل و دخل لكلينيك داير خطة فراسو مشا نيشان لشومبغ ديال باباه لقاه ناعس و معاه غير ديلا، حيت سديم و مراد طمأنو عليه و رجعو يكملو خدمتهوم حتى لمن بعد و يرجعو…

كانت كتفحص فيه و تراقب دقات قلبو و تقاد ليه سيروم مركزة لدرجة مسمعاتش لباب ملي تفتح و تسد و ماشافتوش واقف موراها و كتفصلهوم غير سنتيميترات هي عاطياه بظهر و هو ساهي فيها، هادي هي ديلا صغيرة لبريئة لبسيطة لي بغاها من كل قلبو و لي كان مستعد يدير اي حاجة على قبلها، كبرات و حققت أحلامها و ولات طبيبة كيف كانت باغا…

كانت خدامة مكوسونطريا حتى كترجع جوج خطواة لور و سطمات ليه على سبادري كانت غطيح غمضات عينيها كتستنا دقة فين غتجيها حتى كتحس بشي يدين شادينها حلات عينيها مخلوعة و هي تصدم هادا امتى دخل؟! ملي حلات عينيها هو غير مزاد سهى فيها و فملامحها لبريئة عينيها لكوحل لجدابين بوحدهوم كيحكيو قصة نيفها صغيور و مقاد شفايفها صغارين و منفوخين حومر ، بشرتها صافية و لبيضة بحال لحليب و شعرها رطب و كحل بزااف بحال ظلام ليل…

هادشي كولو عمرو ماشافو عند شي وحدة خرى من غيرها باقا كيف ما هي آية في لجمال، جمالها منقصش حتى ذرة بلعكس غير ما زاد، مدة و هما ساهيين فبعضياتهوم حتى تحنحنات ديلا و وقفات كتصاوب شعرها لي تفسخ
ديلا(بخجل): سمحليا ما شفتكش
جاد: ماشي موشكيل، نتي لي سمحي ليا على قبيلة كنت معصب ما كانش خاصني نعاملك هاكاك
ديلا تصدمات اش هاد لطافة لي شافو ما يقولش هو لي دابا عاد كان ناوي يقتلها ستغربات و كتفات بإبتسامة بشوشة…

جاد: كي دايرة حالتو دابا؟!
ديلا(شافت فمنير و رجعات شافت فيه): صاڤا لحمد الله حالتو مستقرة غيتبع تعليمات و يدير لإنعاش و غيكون كولشي بخير ان شاء الله
جاد: ان شاء الله، شكرا ليك
ديلا(غير ما زادت تصدمات.. مع راسها: هاذا مالو؟! عندو إنفصام فشخصية ولا كيفاش؟! اش هاد لوحلة ياربي زهري غير فلمسطيين خاصني نخرج بحالي دابا قبل ما يتقلب عاودتاني): لا شكر هادا واجبي، احمم يلاه انا غانمشي راه غير شوية و غيفيق
هزات ملفها و خرجات و هو متبعها غير سدات لباب مشا كلس على لفوطوي شاد تيليفونو مبتاسم بشر…
#يتبع 🔥

❤حـــــــــــــــب ســــنــــيــــــن❤
✔ بقلمي ✍ : زينب الوديني
❣الجزء:27❣

دازو ساعات سلات ديلا خدمتها تلاقات مع سيلين و وصلاتها لدار دخلات سلمات على واليديها شوية و جا عصام و تعشاو مجموعين، و من بعد طلع كل واحد لبيتو ينعس، أما جاد فبات مع باباه فلكلينيكك و خوتو مشاو لدار…

♣صباح جديد♣
كانت فبيتها كتلبس صباطها طالون غوز لابسة سروال جين فلكحل بويفراند و تيشورط من لفوق غوز قصيرة و شعرها دارت ليه جميعة زوينة هزات صاكها لكحل و هبطات لتحت كتستنا عصام، حتى هبط فطرو دغيا و خرجو ركبو فطوموبيل و ديمارا عصام
ديلا: خاصني نجيب طموبيلتي من عند ميكانيسيان
عصام: واخا من بعد ندوزليك من موراها
ديلا:اكي اخويا شكرا…

بتاسم ليها بقاو مدة غاديين حتى وصلو حدا لكلينيك سلمات على عصام نزلات و دخلات نيشان للبيرو ديالها لبسات طابليتها و علقات لكيت فعنقها و هزات ملفها و خرجات تشوف منير و صلات لشومبغ ديالو فتحات لباب و دخلات لقاتو فايق و معاه جاد، سديم و مراد
ديلا(بإبتسامة بشوشة): صباح لخير عليكوم
كولشي لتافت ليها و جاد غير شافها سهى كيطلع و يهبط فجمالها و أناقتها….

مراد:صباح لخير
سديم: صباح لخير أ دكتورة
جاد(عاد عاق براسو و تحنحن): احمم صباح لخير
ديلا: ممكن تخرجو باش نديرو للمريض شي لفحوصات؟!
مراد: بيان سوغ خودي راحتك
غير خرجو و سدو لباب عيطات للممرضة و بداو فلفحوصات…

♠عند عصام♠
وصل حدا صيدلية و باركا طوموبيلتو يلاه غينزل و هو يشوف ساك ديلا نساتو تما تنهد و شدو
عصام: اففف موصيبة هادي نساتو هنا(رجع حطو) حتى لمن بعد و نديه ليها
نزل من طوموبيل و دخل لصيدلية…

♠عند ديلا♠
كانت واقفا حداهوم كتحاول تفهمهوم
ديلا: بلا ما تخافو راه غير إنعاش بسيط ماشي عملية غيكون كولشي مزيان ان شاء الله
سديم: ان شاء الله
بتسمات ليهوم و دخلات للغرفة، ما دازوش حتى جوج ساعات كاملين و خرجات عندهوم مبتاسمة و هما غير شافوها مشاو عندها
ديلا: كولشي داز مزيان راه حالتو مستقرة و ما كاينش خطر على حياتو، شوية و غيدخلوه لغرفة عادية و شوفوه
سديم(فرحانة): بصح بابا مزيان دابا؟!….

ديلا(حركات راسها بآه): لحمد الله و غايولي حسن الا تبع تعليماتي و شرب دواه
مراد مشا كلس فرحان، اما جاد فرحتو لا توصف ملي باباه لاباس عليه و غيرجع ليهوم محسش براسو كيفاش عنقها مزير عليها و مغمض عينيه و هي مصدومة من تصرفو و ركابيها قريب يخويو بيها
جاد(بعدها شاد على كتافها): شكرا ليك بزاف
ديلا(مصدومة و ولات حمرة مزنكة): لا…بلا…بلا ماتشكرني هادي خدمتي…

بقا كيشوف فيها ملي حمارت غير ما زادت زيانت و هي شوفاتو وتروها كتر، بتاسمت ليه و مشات، اما هو فرجع يكلس و سديم و مراد كيتغامزو عليه و كيضحكو
دازو ساعات دخلو عند باباهوم طمأنو عليه و بقا معاه جاد و مراد رجع لخدمتو اما سديم جاها لملل و خرجات لجردة تشم لهوا…

#يتبع 🔥

❤حـــــــــــــــب ســــنــــيــــــن❤
✔ بقلمي ✍ : زينب الوديني
❣الجزء:28❣

♠عند عصام♠
ركب فطوموبيلتو غادي لكلينيك باش يعطي لديلا ساكها مدة و وصل و نزل كان بلبسة زوينة سبور شورط توب كري و تيشورط بيضة مزيرة على عضلاتو و سبادري بيضة خفيفة لبس نظاظرو و زاد كيلعب بداك ساك فيديه و ما عايقش بنظرات لبنات لي غياكلوه خصوصا وحدة هي سديم لي غير شافتو حلات فمها و قلبها بدا كيضرب بجهد…

سديم: اححح قلبي اش هادشي كنشوف؟! ويلي ويلي على تيتيز خاصني ندخل دابا نشوفو (كانت غادا ووقفات) امم بلاتي بلاتي شوية باش مانعيقش سيد عاد دخل وانا تابعاه
مشا عصام عند ديلا و عطاها صاكها لي مشا كاع من بالها بقوة لخدمة شكراتو بزاف، و تم غادي بحالو خارج من كلينيك و هو يدخل فشي وحدة كانت غاطيح كون ماشدههاش من خصرها بقاو مدة كيشوفو فبعضياتوم حتى تحنحن و وقف…

عصام: احمم سمحي ليا ما شفتكش
سديم(كدير راسها زعما مقصحة من رجلها): ايي الله يسامح، نتا لي سمح ليا
عصام(شافها هاكاك و مشا شد ليها فيديها): واش نتي بخير؟! كيضرك بزاف؟!
سديم(عالم بيها غير الله شوية و تسخف من ريحتو لي جدباتها):اء..لا لا غير شوية…

عصام: زيدي ندخلك عند طبيب
سديم: لا لا مايحتاجش غير غنكلس غايفوتني لحريق
عصام: واخا زيدي نعاونك تدخلي
سديم: اه واخا
بقات كدير راسها زعما ما كتقدرش تمشا و هو غير شافها هاكاك هزها و هي قريب طير بلفرحة و لي تما كولشي كيشوف فيهوم بقا غادي بيها حتى وصلو حدا واحد لكرسي و كلسها…

سديم: ش..شكرا
عصام(ما يكدبش على راسو جذباتو و حركات
فيه شي حاجة لداخل، ملامحها زوينة بزااف): اممم ممكن رقم طيليفونك؟!
سديم(مع راسها : اححح على صوت وعلى رجولة انا ما نعطيكش غير نمرتي انا نعطيك قلبي): و..وعلاش؟!…

عصام(بتاسم): باش مرة مرة نسولك كي بقات رجلك و صافي
سديم(مع راسها: احياني عليك لقيتي سبة برجلي): امم واخا قيد عندك
جبد تيليفونو قيد نمرتها سلم عليها و مشا بحالو مبتاسمة اما سديم فبقات متبعاه فرحانة…

#بونوي ❤❤ و بحال ديما كنستنا تعليقاتكوم و ارائكوم بليييييز 🔥🔥🔥

❤حـــــــــــــــب ســــنــــيــــــن❤
✔ بقلمي ✍ : زينب الوديني
❣الجزء:29❣

♠بعد مرورو ساعات♠
دازو ساعات و طاح ظلام مراد و سديم مشاو لدار و جاد بقا فلكلينيك، و ديلا كانت كالسة فبيروها سلات خدمتها و وقفات باش تحيد طابلية و هو يبدا تيليفوتها كيصوني هزاتو و شافت شكون لقاتها سيلين
ديلا: الو الكلبة فين مشيتي؟!
سيلين: سمحي ليا أختي ليوم ماغاديش نقدر نوصلك حيت بابا خرجلو شي سفر و أنا خرجت من لخدمة ليوم بكري باش نتلاقاه، و تيليفوني كان طافي عليها ماصونيتش عليك…

ديلا: لا لا ماشي موشكيل أصاحبتي،انا غادي نشد طاكسي الله يوصلو على خير
سيلين:أمين، إمتى غاتجيبي طوموبيلتك من عند ميكانيسيان؟!
ديلا: اه باقا حيت عصام قال غادي يجبهالي ليوم مي باينة مشغول ما غايقدرش حتى يدوز عليا
سيلين: اه اوا صافي شدي طاكسي هاد نهار ههه يلاه بسلامة عليك
ديلا: بااي

قطعات و حيدات طابليتها و هزات ساكها و تيليفونها و خرجات من كلينيك، كتقلب على شي طاكسي و والو حتى شي طاكسي ما خاوي كولشي عامر عيات كتستنى و تشوف فساعتها تعطلات بزااف حتى كتسمع كلاكسون من موراها شافتو شكون و هو هبط زاج و خرج راسو
جاد(كان مراقبها مني خرجات): بان ليا كاع ما لقيتي طاكسي
ديلا: اه ما عرفتش مالهوم ، موالفا دنيا كاتكون عامرة بيهوم

جاد: إوا طلعي نوصلك
ديلا: لا لا شكرا بلا ما نعدبك
جاد: زيدي طلعي واش غادي تبقاي هنا فنص ليل؟! بغيتي يكريسيك شي واحد؟!
ديلا(بقات كتفكر ما لقات حتى شي حل أخور ، و بتاسمات ليه): واخا انا جايا
مشات عندو حلات لباب و طلعات بتاسم ليها و عطاتو لعنوان و ديمارا

*بعد مدة و هما ساكتين*
جاد: بغيت نشكرك حيت تكلفتي بلواليد
ديلا(بتاسمات ليه): بلا ما تشكرني هاداك واجبي
جاد: و بغيت نكرر ليك إعتذاري على لي وقع لبارح
ديلا: ههه ماشي موشكيل ما ديرش فبالك هداك جزء من خدمتنا حنا لأطباء هه

جاد: علاش؟! كيمدو يديهوم عليك؟!
ديلا: ههه ماشي نتا بوحدك لي ما كتقدرش تحكم فأعصابك عطى الله ناس بحالك ههه
جاد( زير بيديه على لفولون و دوى معصب ): ما تخليهومش يحطو يديهوم عليك مرة خرى
ديلا(ما عرفاتوش علاش تعصب و دوى بديك طريقة): إ..إن شاء الله
جاد(عاد حس براسو): اححمم حيت نتي إنسانة مزيانة و ظريفة يعني ما تستاهليش داك تعامل
#يتبع 🔥

🌻تتمة🌻
ديلا بتاسمات ليه مستغربة، شوية و جاها ميساج جبدات تيليفونها من ساك و هو شاف لتيليفونها بنص عين لقاها دايرا تصويرتها هي و عصام فلفوديكخو معنقين بعضياتهوم، و هي شافت ميساج لقاتو عصام كيسولها فين هي قالت ليه بلي ركبات فطاكسي و جاية، و رجعات خشات تيليفون فساك ، اما جاد فلفضول قاتلو مقدرش ما يسولهاش

جاد: حبيبك؟!
ديلا: شكون هذا؟!
جاد: لي دايرة تصويرتو فتيليفونك
ديلا:ااء عصام؟ ههه لا هاداك خويا انا ما مرتابطاش أصلان
جاد(رتاح و بتاسم): مزياان
ديلا بقات غير كتشوف فيه و كتزيد تتستغرب من تصرفاتو، مسافة طريق و وصلو لشارع لي ساكنين فيه ما بغاتوش وصلها حتى لحدا دار

ديلا: صافي خيليني غير هنا(شافت فيه مبتاسمة) شكرا عذبتك معايا
جاد(وقف طوموبيل): لا هانية
ديلا بتاسمات ليه يلاه جات تفتح لباب و هو يشدها من دراعها و هي دارت كتشوف فيه متسائلة
جاد: هادشي كولو و باقي متعارفناش
ديلا(قادات لكلية مبتاسمة و هو طلق منها): اه واخا
نتعارفو ، (مدات ليه يديها) معاك ديلا متوكل

جاد(مد يدو حتى هو و سلم عليها): جاد أمير
ديلا: متشرفين اموسيو جاد
جاد: شرف ليا
بقا شاد ليها فيديها ساهي، لهاد درجة مكانش كيهمها، لهاد دارجة مكانتش عاطياه قيمة و ما كان كيعني ليها والو، نساتو و نسات سميتو بكل بساطة بحال الا ماعمرها ما عرفاتو، عكسو هو لي عمرو قدر ينساها و لا يمحيها من ذاكرتو هاد لقطة بذات فكراتو فأول مرة تعارفو فيها فليسي

❤حـــــــــــــــب ســــنــــيــــــن❤
✔ بقلمي ✍ : زينب الوديني
❣الجزء:30❣

ديلا تزنكات و ولات حمرة بحال ديما دغيا كتحشم و هو عاد حس براسو تحنحن و طلق منها بتاسمات ليه بادلها لإبتسامة و نزلات من طوموبيل بقا متبعها غير دخلات للڤيلا تنهد و ديمارا راجع لكلينيك و هو يصوني ليه تيلي شاف شكون و دار واحد ليكيت بلوتوت فودنو و جاوب

جاد:ألو براهيم
إبراهيم: ألو جاد كي داير صاڤا؟!
جاد: صاڤا لحمد الله و نتا؟!
إبراهيم: حمد الله هاد ساعة، قوليا عمي منير كي بقا دابا؟!
جاد: لاباس عليه فاق قبيلة مي دغيا رجاع نعس باقي عيان من دوك لفوحوصات لي دارو ليه
إبراهيم: إوا لباس عليه، لموهيم انا غدا جاي للمغريب
جاد: إوا مرحبا بيك صافي غادي ترجع بمرة؟!

إبراهيم: اه صافي مليت لغربة أصاحبي، و حتى مشروع تما راه قريب يوجد
جاد:اوا مزيان الله يسهل عليك
إبراهيم: يلاه تهلا فراسك حتى لغدا ونطلاقاو بسلامة
جاد: بسلامة
قطع و حط تيليفون و كمل طريقو

♠عند ديلا♠
دخلات لدار مبتاسمة و فرحانة هي براسها معرفاش علاش يمكن هتمامو و طريقة تعاملو معاها بدات كتعطي لفعول إذن خطتو بدات كتنجح ، سلمات على واليديها و طلعات لبيتها دوشات و لبسات بيجامتها غوز بياسا وحدة قصيرة و فضفاضة دارت كلاكيط فرجليها و طلقات شعرها و هبطات عندهوم كلسات حداهوم مغمضة عينيها و معليا راسها لفوق عيانة بحال ديما بلخدمة

سعاد: ديلا بنتي كي دوزتي نهارك فلخدمة مزيان؟!
ديلا: مزيان أ ماما كانو عندي جوج عمليات و إنعاش قلبي لحمد الله داز كولشي على خير
أحمد: تبارك الله عليك أبنتي الله يوفق ديما
ديلا(بتاسمات ليه): أمين أبابا
سعاد(وقفات): انا غادا نوجد لعشا بين ماجا عصام
ديلا(وقفات حتى هي): انا غادا نعاونك أ ماما

سعاد: لا لا أبنتي غير كلسي راكي عيانة بلخدمة شوفي عينيك كي كيتلسقو بنعاس و ضعافيتي ولي تديها فصحتك شوية
أحمد: اه أبنتي كلسي رتاحي مافيها باس ماماك تصاوب لعشا هاد لمرة
ديلا: الله يخليكوم ليا
رجعات كلسات كيدويو هي و باباها و سعاد مشات توجد لعشا شوية و هو يتفتح لباب كان عصام داخل فرحان داز للكوزينة و سلم على ماماه و خرج مشا عندهوم لصالون سلم عليهوم و كلس

ديلا(علات حاجبها فيه): عصام مالك كتفنزر ها؟!
عصام: ااء انا؟! والو علاش موالفا ليا كندخل مخنزر؟!
ديلا(بهمس): اوا الله يجعلني نتيق….لا لا غير جيتيني فشكل هاد نهار و صافي، اجي بعدا جابو ليا طوموبيلتي
عصام: اه جابوها راهيا برا مرضتينا بهاد طوموبيل
ديلا: نتا اصلان مريض عاد غادي نمرضك انا؟!
عصام(هز واحد لمخدة و شيرا عليها): طوال ليك لسان أ لالة دكتورة ههه

🌻تتمة🌻
ديلا(رجعاتها ليه): يلااه هههه
أحمد: قرانكوم تزوجو و دارو لولاد نتوما باقين كتشايرو ليا بلمخاد بحال دراري ديال روض
ديلا/عصام(دواو فنفس لوقت): عاود تاني أ بابا
إحمد(دار يديه على فمو): صافي ها هو سكت

بقاو كيضحكو حتى وجدات سعاد لعشا و ناضو تعشاو فجو من ضحك لعائلة كولها هارب ليها، سالاو مكلتهوم و ناضو عصام و ديلا جمعو طبلة و غسلو لمواعن كيف ديما و طلع كل واحد لبيتو ينعس ديلا غير دخلات دارت راسها على لمخدة و طاحت دوودة، اما عصام فدخل ضرب دوش و خرج لابس غير شورط كحل بسيور بقا شحال كيفكر من بعد هز تيليفونو تنفس مزيان عاد دوز نمرة

♠عند سديم♠
كانت فبيتها عاد خارجا من لحمام لاوية عليها لفوطة و كتنشف شعرها بسيشوار و كدندن حتى سمعات تيليفونها كيصوني شافت فيه لقات نمرة غريبة و هي طير من لفرحة عرفاتو غيكون هو تحنحنات و جاوبات بصوت رقيق محلون
سديم: الو شكون معايا؟!

عصام(غير سمع صوتها غمض عينيه منتشي و تحنحن): احمم الو هادا عصام لي دار معاك أكسيدون قبيلة فلاكلينيك
سديم: اه عرفتك سميتك عصام؟
عصام: اه ونتي شنو سميتك؟!
سديم: انا سديم
عصام: سميتك زوينة بحالك
سديم(كلسات على ناموسية عاضة على شفايفها): مغسي حتا نتا
عصام: ههه حتا انا زوين؟!

سديم(بقات غير كتفتف تلفها): اه..لا لا ب..بغيت نقول افف
عصام(ضحك): ههه صافي صافي مقلت والو، كي بقات رجلك؟!
سديم(نسات): علاش مالها رجلي؟!
عصام(ستغرب): ماشي ملي طحتي فلكلينيك قلتي تلوات ليك و مقدرتيش تمشاي؟!

سديم(عاد تفكرات الا دارت راسها بلي رجلها تلوات، ضربات فراسها): ااه رجلي ههه لا لا مزيان دابا
عصام: اوا حمد الله ، يلاه تصبحي على خير
سديم: ت…تصبح على خير
قطع و حط تيليفون و ناض تخشى فبلاصتو كيضحك على هبالها، و هي غير سلات تلاحت على ناموسية معنقة تيلفونها و كضحك
سديم: إوو ماي هارت، اش هادشي كيوقع ليا؟! اممم سي عصام من ليوم نتا ليا هههه

❤حـــــــــــــــب ســــنــــيــــــن❤
✔ بقلمي ✍ : زينب الوديني
❣الجزء:31❣

♠صباح جديد♠
كانت كتلبس عليها فبيتها كتلبس عليها، ختارت سالوبيط فلحمر لديال توب و زادت فوق منو ڤيست جين و لبسات سبادري بيضة مشطات شعرها خلاتو على راحتو هزات ساكها و هبطات لتحت دخلات لكوزينة وجدات لفطور و حطاتو فوق طبلة شوية و هبط عصام سلمات عليه و كلسو فطرو سلاو و جمعو طبلة و خرجو تسالمو و كل واحد ركب فطوموبيلتو و مشا

و صلات ديلا لكلينيك و نزلات من طوموبيلتها كليو حمرة زوينة و دخلات نيشان لبيرو ديالها حيدات لاڤيسط ديالها و لبسات طابلية و هزات ملفها و ليكيت خشاتهوم فجيب و خرجات متاجهة لشومبغ ديال منير لي عاد فاق حلات لباب مبتاسمة لقات معاه ولادو لي غير شافوها بتاسمو من غير جاد

ديلا: صباخ لخير
سديم: صباح لخير ادكتورة
ديلا(حطات لملف فوق واحد طبلة تما و قربات عند منير): موسيو منير كي كتحس براسك مزيان؟!!
منير: مزيان ابنتي حمد الله

ديلا: حمد الله(جبدات ليكيت) دابا غادي ندير ليك شي فحوصات بساط واخا؟!
منير(بتاسم): خودي راحتك ابنتي
ضحكات و بدات كتفحص ليه دقات لقلب و طونسيو لقات كولشي عندو مزيان

ديلا(كتحيد ليكيت من و دنيها): كولشي عندك مزيان حمد الله غادي تبع غير دوى لي غادي نعطيك و تبعد على سطريس و لأعصاب سوغ تو فهاد الفترة هادي و غادي تولي كي كنتي و حسن ان شاء الله
منير: ان شاء الله شكرا ليك ابنتي
ديلا: ا الله ياودي هادا واجبي

جاد: غدا غادي نديوه لدار حسن ليه من جو سبيطار
ديلا: اهاه دابا حالتو مزيانة غير هو خاصاه لعناية بزاف دونك من لأحسن شوفو شي ممرضة تقابلو
جاد: داكوغ شوفي لينا نتي شي ممرضة منهنا
ديلا: صافي واخا(شافت فيهوم) بشفاء العاجل
بتاسمو ليها و هزات ملفها و خرجات غادا فلكلوار و جاد تبعها

جاد: ديلا
ديلا(ضارت عندو): وي واقعا شي حاجة؟!
جاد: نو بغيت غير رقم تيليفونك احمم زعما الا كنا محتاجين شي إستشارة طبية
ديلا(بتاسمات): واخا
عطاها تيليفونو قيدات ليه نمرة تيليفونها صونا عليها و سجلات نمرتو حتى هي، مشا جاد هبط للكافيتيريا و ديلا مشات للبيرو ديالها دخلات و كلسات كتراجع شي وراق و هي تسمع دق فلباب

❤حـــــــــــــــب ســــنــــيــــــن❤
✔ بقلمي ✍ : زينب الوديني
❣الجزء:32❣

ديلا: دخل(تحلات لباب و هي تشوفو و بتاسمات) أنس؟! زيد تفضل
انس سد لباب و دخل كلس مقابل معاها، و فهاد لوقت جاد كان طالع من لكافيتيريا و داز حدا لبيرو ديالها يلاه غادي يدخل و هو يسمع صوت ديال شي واحد عرفو ديالمن و بقا واقف كيتصنت

أنس: ديلا جيت نهضر معاك فموضوع بعيد على لخدمة
ديلا: الله يسمعنا خير دوي
أنس: صراحة انا باغي هاد صداقة لي بيناتنا تحول لما كتر
ديلا: كيفاش تحول لما كتر مفهمتكش اش كتقصد؟!
أنس(ناض و قرب حداها و هي غير كتشوف): بغيتك تولي ديالي و حبيبتي(شد ليها فيديها و هي مصدومة) ديلا انا بغيتك من لمرة لولا لي شفتك فيها

ديلا(مصدومة): نتا اش كتخربق؟!
أنس(زاد قرب ليها): ديلا نتي ديالي انا كنبغيك واش كتفهمي؟!
ديلا(نترات منو و ناضت معصبة): ما تقيسنيش و ما تقربش ليا فهمتي؟! خرج عليا دابا و ماباقاش نشوفك
أنس: انا كنبغيك و ماعمري ما غانتخلى عليك و ها نتي غاتشوفي

غمضات عنيها و جاد برى ما عالم بيه غير الله شوية و ينفاجر تعصب لدرجة زير على يديه حتى بانو عروقو و غمض عينيه معصب ، أنس خرج و سد لباب و هو يلقا جاد فوجهو مبتاسم ليه
أنس : ااء؟! موسيو جاد؟!
جاد: أووو صدفة زوينة هادي حتا انا كنت باغي ندوي معاك
أنس: مرحبا يلاه نمشيو للبيرو

بقاو غاديين حتى دازو فواحد لكلوار خاوي و هو يشنق عليه و بقا كيعطيه فلكروشيات و ركالي معصب حتى هرس ليه وجهو و لاخور طاح فلأرض و هزو جاد شنقو و زيرو مع لحيط
جاد(كيهضر مغزف و عاض على سنانو): كنقسم ليك بالله و نلقاك مزال كضور بيها و لا كدوي معاها يا حتى نقتلك بيدي و ندفنك(غوت) كتتتسمع

أنس حرك ليه راسو بآه بزز و طلق منو و هو يطيح فلأرض و جاد بقا غادي جاي معصب متسرطاتش ليه يقرب منها بغا يطرق

جاد(قرب و هبط عندو شدو من حوايجو و دوا): كتبغيها أ *امل ها؟! باغيها تكون ديالك؟! (بجهد) دوي أولد **بة ها؟! قربتي ليها؟! دويي(حرك راسو بآه و جاد حاول يتحكم فأعصابو) انا غادي نوريك (جبد ليه و دنو) غادي تمشي لبيروك و تجمع حوايجك و اخر مرة نشوفك هنا سمعتيي؟! (حرك ليه راسو بآه) مزياان يلااه هي دابا

ناض جاد كينفض فيديه و تنفس مزيان و مشا لعند باباه اما أنس فناض ديك ساعة مشى يجمع حوايجو حسن ما يرجع جاد يكمل عليه

❤حـــــــــــــــب ســــنــــيــــــن❤
✔بقلمي ✍ : زينب الوديني
❣الجزء:33❣

♠بعد مرور ثلاتة أيام♠
دازو ثلات أيام عادية منير خرج من كلينيك داواه لدارو بعدما ضبرات ليهوم ديلا على واحد للمرضة تكلفات بحالتو، براهيم رجع للمغرب و سكن فدارو بوحدو حيت واليديه بقاو تما مع الخدمة و هو مشغول مع مشروعو جديد ديال الهندسة المعمارية لي قريب يوجد و غيدير ليه إفتتاح أما سديم و عصام فعلاقتهوم غادا و كطور ديما عصام كيصوني عليها داير سبة برجلها و هي فولات معجبة بيه بزاف، و جاد كيتلاقا بديلا أحيانا دايرها صدفة و هو متبع تحركاتها كاملين حيران بين لحب و لإنتقام، اما ديلا فشوية بشوية بدات كطيح فشباكو…

♣صباح جديد♣
كانت 12 ديال صباح، و هي ناعسة فبيتها على ناموسية يد فجيه و رجل فجيه وسط لمخاد بحال ديما، حتى بدا كيصوني ليها تيليفون خسرات ملامحها و مدات يديها كتقلب عليه فوق طابل دونوي حتى لقاتو شافت شكون و هي تقفز من بلاصتها شادا تيلي فرحانة قادات صوتها و جوبات
ديلا: ألو جاد؟!
جاد: الو ديلا صباح لخير ، صوتك مبدل واش عاد فقتي؟!!
ديلا: صباح نور ، لا لا فقت قبيلة غير شوية ديال رواح و صافي واش موسيو منير وقعات ليه شي حاجة؟!….

جاد: لا كنت باغي نقوليك نتي ليوم ما خداماش إلا بغيتي نخرجو نبدلو لجو مي بنتيلي مريضة دوماج مرة خرى(كيديرها ليها بلعاني)
ديلا(قفزات): لا لا ماشي مريضة حتى لديك درجة ي..يعني نقدر نخرج
جاد: داكوغ، دونك نتلقاو من هنا جوج ساعات فلبلاصة لي وصلتك ليها داك نهار بلا ماتجيبي طوموبيلتك
ديلا: واخا صافي
جاد: يلاه بسلامة
ديلا: بااي…

قطعات عليه و ناضت دخلات دوشات و دارت ماسكات لوجهها و شعرها و خرجات لبسات شورط قصير و تيشورط ديال دار و هبطات لتحت لقات غير واليديها كالسين حيت عصام مخدامش ليوم باقي ناعس
ديلا: اححم بغيت نقوليكوم انا ليوم خارجة مع سيلين غادوز عليا و غنمشيو نبدلو لجو
أحمد: اه ماشي موشكيل سيري فوجي شوية
سعاد: واخا مافيها باس بدلي روتين ديال لخدمة، و لكن نوضي تفطري بعدا…

ناضت ديلا باستهوم و شكراتهوم و دخلات للكوزينة وجدات فطورها سالاتو و طلعات لبيتها كطير بلفرحة اول حاجة دارتها صونات على سيلين
سيلين: الو ديلا لاباس؟!
ديلا(بفرحة): صاڤا طوب و نتي؟!
سيلين: صاڤا حاسة بيك فرحانة اش كاين؟!
ديلا: يخخ ما كتزكلي والو الله يستر
سيلين: وا قولي شنو واقع؟!
ديلا: هههه جاد صونا عليا و قاليا نخرجو انا وياه
سيلين : قولي والله سعدااتك يا ختي سيد باينة طايح فيك…

ديلا: ههه ماعرفتش لموهيم انا كلت لماما و بابا بلي غادي نخرج معاك صافي باش تكون فراسك عنداكي تفضحيني
سيلين: اييه نتي خرجي تحابي و فوجي و انا ندي معاك ذنوب مسكينة انا
ديلا: هههه الله يخليها سلعة شحال من مرة خبيت عليك انا ها؟!
سيلين: غير كنضحك معاك خرجي فوجي مع *رك و ملي تجي عاودي ليا كولشي بتفصيل الممل
ديلا: بيان سوغ يلاه تهلاي فراسك
سيلين: حتى نتي، بسلامة…

قطعات و ناضت دخلات لدريسينغ تشوف اش غاتلبس بدات كتجبد و تحط فوق ناموسية بقات مدة كتخير حتى ختارت بودي خفيف بيض بلعنق و لبساب فوق منو كسيوة قصيرة بسميطات بيج ديال جين جاتها واعرة مع لاطاي ، و لبسات سبرديلا فلبيض دازت للمراية صوبات ميكاب خفيف و بلاكات شعرها و طلقاتو رشات عطرها و هزات ساكها يلاه غادي تفتح لباب و هو يوصلها ميساج جاد بلي راه لتحت جاوباتو و هبطات لتحت سلامات عليهوم و خرجات…
#يتبع❤❤❤

❤حـــــــــــــــب ســــنــــيــــــن❤
✔بقلمي ✍ : زينب الوديني
❣الجزء:34❣

جاد كان فطوموبيلتو كيشوف فتيلفونو حتى هو بلبسة سبور زوينة تيشورط فلخزي و سروال سورڤيط فلكحل و سبادري كحلة،غير لمح شي حد جاي و هو يطلع عينيه شافها و تبلوكا مبهور بجمالها و أناقتها و هي جايا عندو بخطواتها و مشيتها لي كاتخيلي كولشي يبقا تابعها، بقا غير كيشوف فيهة حتى وصلات عندو و حلات باب ديال طوموبيل و ركبات و طلعات مع نيفو ريحتها لي واخا يعيا يقاوم و يمنع راسو باش ماتسحروش ولكن مايقدرش ديلا ولات حمرة مزنكة بحال ديما حشمانة من شوفاتو…

ديلا: جاد مالك؟!
جاد: ااء؟ لا لا ماماليش غير سهيت شوية و صافي (قرب و سلم عليها بلوجه و بعد) جيتي زوينة
ديلا: ههه شكرا
دار جاد للفولون و ديمارا غاديين فطريق ساكتين حتى كتدوي ديلا
ديلا: جاد فين غادي نمشيو؟!
جاد : خليها مفاجأة حتى تعرفي لراسك
ديلا: ههه واخا…

بقاو غاديين مسافة طريق و وصلو حدى واحد ملعب ديال لبولينغ كبيير و زويين
جاد: كتعرفي تلعبي بولينغ؟!
ديلا: صراحة لا مكنعرفش بزااف
جاد: ليوم تعرفي ليه مزيان نزلي
نزلو من طوموبيل و دخلو هما كيقربو و لأصوات ديال لموسيقى و صخب ديال ناس لي كيلعبو و كورات لي كيدحرجو كيرتفع مشاو لواحد مكان خاوي و دخلو مشى جاد هز جوج كورات ديال لبولينغ عطاها وحدة جاتها تقيلة و عاونها فيها حتى هزاتها و داز هو رما لكورة ديالو و غير تضربو فلهدف و طيحهوم كاملين فدفة وحدة 🎳…

ديلا:(مبهورة) وااو حتى انا بغيت نتعلم بحالك
جاد: هههه واخا يلاه اجي
قربات عندو وقفات حداو و هو محاوطها بصدرو لعريض مقربين من بعضياتهوم بزااف لدرجة ريحتهوم تخلطات، كيوريها كيفاش ترمي لكورة بطريقو صحيحة و كيحاول يتمالك راسو مكرهش يعنقها و يبقا يبوس فيها ههه، بقا معاها مدة حتى تعلمات مزيان
جاد: يلاه هادي ديريها نتي بوحدك
ديلا: اكي
عطاها لكورة تنفسات مزيان و رماتها و هي طيحهوم كاملين و بلفرحة تلاحت عليه عنقوتو و بقاو كيضحكو، مدة و هما تما حتى عياو و خرجو ركبو فطوموبيل…

♣عند عصام♣
كان غادي جاي فبيتو كيفكر واش يصوني و لى لا حتى وقف و تنهد و دوز نمرة مدة قصيرة و جاوباتو
سديم: الو عصام صباح لخير
عصام: صباح نور صاڤا؟!
سديم(فرحانة): صاڤا بخير و نتا؟!
عصام: حمد الله هاد ساعة..احمم مهيم بغيت غير نقوليك واش معندكش شي خدمة هاد نهار؟! زعما واش معندكش شي حاجة ديريها؟!
سديم: لا لا غير فدار و صافي…علاش؟!
عصام: اححم الا بغيتي زعما نخرجو نبدلو لجو شوية و صافي و منها نيت فرصة نتعارفو على بعضياتنا اش بان ليك؟!…
#يتبع ❤

❤حـــــــــــــــب ســــنــــيــــــن❤
✔بقلمي ✍ : زينب الوديني
❣الجزء:35❣

سديم(كتشطح ما قاداها فرحة): اهاه واخا فكرة زوينة، و فين غادي نمشيو؟!
عصام: دايرين ليوم فسنيما فيلم زوين سميتو It:chapter tow غاتكوني سامعا بيه
سديم: نوو ماتقولهاش كنحماق على افلام ديال رعب، بيانسوغ كنعرفو تفرجت فلجزء لول ايي اعصام و لجزء التاني كنت كنستناه من شحال هادا
عصام: دونك تفقنا ههه نتلاقاو مع سبعة دلعشية فسينيما **** عرفتيها؟!…

سديم(مع راسها: سينيما پلوس غنخرجو بليل پلوس فيلم ديال الرعب كيساوي…..هههه اححح هادي هي فرصتي)
عصام: الو سديم واش كتسمعيني؟!
سديم(عاد عاقت براسها): اه عرفتها ديك سينيما نتلاقاو تما يلاه بسلامة
عصام: باي
قطع و حط تيليفونو على ناموسية و دخل دوش و لبس عليه و يهبط لتحت باش يفطر ، اما سديم فبقوة لفرحة لخدامة لي كتلاقاها كتعنقها و تبوسها بحال شي حمقة و مشات تقاد راسها و تشوف آش غادي تلبس حيت ليوم خصها تطيحو ضروري…

♣عند ديلا و جاد♣
كانو غاديين فطوموبيل كيسمعو للموسيقة الخافتة لي طالق جاد أغنية لمفضلة عند ديلا *Maluma :11PM* و هي كتدندن معاها بصوتها زوين و لعذب لي عاد كتاشفو جاد صوتها خلاه يركز معاها و يستمتع تمناها ما تسكتش هي متكية على شرجم كتغني و هو كيسمع ليها حتى نطقات
ديلا: جاد فين غاديين دابا؟!
جاد: فيك جوع؟!
ديلا(بعفوية و برائة و حركات راسها باه): بزااف
جاد(بتاسم لعفويتها): دونك غادي نمشيو ناكلو، و عرفتي آش غادي ناكلو؟!
ديلا: ههه شنو؟!…

جاد: غادي ناكلو *الخولوديتس* كتعجبك؟!
ديلا: بلاتي، واش ديك لأكلة روسية لي فيها لحم(حرك راسو بآه) كتعجبني كليتها مرة وحدة واقيلا!
جاد: و أخيرا لقيت شي حد كيوافقني الرأي و كيعجبو طبقي المفضل، إذن معلينا غير نمشيو لشي مطعم روسي امم؟!
ديلا: ههه اكي يلاه…

مسافة و وصلو حدى واحد لمطعم روسي كان حدى لبحر دخلو ليه و مشاو كلسو حدى واحد لحيط ديال زاج جا عندهوم سيرڤور طلبو آش خاصهوم و هما بداو كيهضرو حتى جا طبقهوم لي كان كيشهي و بداو كياكلو و كيضحكو و جاد كيمسح ليها فمها و هي كدير ديك ضحكة البريئة لي كتدوبو و كيبقا ساهي فيها خالقين لجو ديالهوم و لبنات لي تما كاملين كيشوفو فيهوم حاسدينها حيت غير من شوفاتو ليها باينة راه كيبغيها، سلاو و ناض جاد خلص و خرجو ركبو فطوموبيل نيشان لحدى لڤيلا فلبلاصة لي تلاقاو فيها…

ديلا(شافت لساعتها كانت ستة ديال لعشية، وعلات عنيها شافت فيه مبتاسمة): شكرا اجاد دوزت نهار زويين بزااف
جاد: شكرا ليك نتي حيت نتي لي زينتيه نعاودوها مرة خرى
ديلا: إن شاء الله يلاه بسلامة
جاد(بإبتسامة جذابة): بسلامة ؟! دابا؟!!! بلاتي
بدا كيقرب منها بلى هواه تابع قلبو و هي تخدرات من ريحتو و جسمو لي كيقرب ليها و دوك شوفات نايميين لي كيدير فيها اما هو فصافي صبرو تقادا من قبيلة و هو حاضي شفايفها وصابر عليها و لكن دابا الا ما دارهاش يطرطق…
#يتبع ❤

❤حـــــــــــــــب ســــنــــيــــــن❤
✔بقلمي ✍ : زينب الوديني
❣الجزء:36❣

قرب يديه بشوية و بدا كيحيد ليها خصلات الشعر لي على وجهها و خشى يديه بين شعرها و هي مبلوكية من لمساتو غمض عنيه و هو مزال كيقرب و حتى هي غمضات عنيها بدون شعور مستمتعة بالحظة غير حط شفايفو على شفايفها نتاقل لعالم أخور و بدون سابق إنذار دخل معاها فقبلة طويلة و حنينة متحكم فيها هو و ديلا غير جامدة و مغمضة عنيها منتاشية و حطات يديها على صدرو لعريض عاجبها لحال دغيا قدر يسيطر عليها بقبلو دافئة و قربو مدة و هما هكاك حتى حس براسو غيوصل لشي حاجة اخرى و هو يبعد بشوية و عنيه باقيين عليها…

و ديلا غير بعد هو بدات كتلهت بحال الا كانت تحت لما و ولات حمرة و شفايفها حومر كيوزوزو و كيلمعو بريقو شافت فيه و بلا حتى شي كلمة نزلات من طموبيل كتمشا بزربة و كدوز يديها على شفايفها مبتاسمة ما متيقاش اش وقع ، اول قبلة فحياتها و اول مرة شي حد غادي يتقرب منها حتى لهاد الدرجة و ماحاولاتش حتى تمنعو بلعكس عجبها لحال و تمنات ديك لحظة ما تساليش و زادت تأكدات من إعجابها بيه، اما جاد فبقى متبع ليها لعين حتى دخلات للڤيلا…

جاد(مبتاسم بشر): إوا ا سيادة الدكتورة بانليا بديتي كطيحي بيااان بياان(دوز لسانو على شفايفو) مي صراحة أحسن بوسة درتها فحياتي
ضحك و ديمارا مشى اما ديلا فتلاقات عصام عاد خارج سلمات عليه و مشات سلمات على واليديها و طلعات لبيتها دوشات و لبسات شورط و ديباردو و خرجات كتصوني على سيلين جاوباتها و بدات كتعاود ليها اشنو طرى بتفاصييل
سيلين:احححح يا ختي و شكون كان كيقول ديلا غادي يخرج منها هادشي كامل و تولي تشلقم ليا مع سي جاد أمير فطموبيل ههه ماشي ساهلة مع راسك ههههه…

ديلا : وا لخرا و زبل واش انا لي بستو؟! راه هو لي قرب مني وباسني
سيلين: و نتي تحليتي ليه ياك؟! هههه
ديلا: اففف وراه براسي ماعرفتش كيفاش وقع ليا هاكاك
سيلين: بسيف عليك أختي و هو غير ريحتو و شوفاتو كيذوبو عاد يتقرب منك انا الا كنت بلاصتك نقوليه هاد ك*يني الا بغيتي معنديش موشكيل ههههههه
ديلا: هههه والايني راك *حبة مع راسك ههه، آش كديري دابا؟!…

سيلين: والو كنتفرج واحد سيري و صافي و نتي؟!
ديلا: لقيتيني عاد دوشت و غادي نتكا ننعس
سيلين(كيعجبها طنز عليها):عاودي آشنو درتي دوشتي؟! هاوييليي دونك مخليتوهاش غير فلبوسة على هاد لحساب هههه
ديلا: واش منيتك؟! كتدوي و لى كتخراي يااااه و شحال راسك موسخ
سيلين: و أنا ختي كنعرف لي كيدوش كيكون داير علاش هههه…

ديلا: سيري سيري ت*ودي بعدي مني
سيلين: ويينو زين ديالي تقلقتي؟!
ديلا: ههه امتى تقلقت منك انا؟! هههه
سيلين: يخلي ليا زييين لحبيبة ديال ختها ههه يلااه نخليك دابا بسلامة عليك
ديلا: ههه بسلامة بسلامة
قطعات و تكات على ناموسية مبتاسمة كتسترجع أحدات هاد نهار لي كان أفضل يوم داز فحياتها…

♠عند جاد♠
كان كالس فمكتبو جا لشركة يدوز شوية ديال لوقت فخدمتو و مرة مرة كيدزو حداه لحظات لي عاشهوم معاها هاد نهار صوتها، ضحكتها، حركاتها، كلامها، عافويتها، شفايفها، ملامحها، ريحتها كيحس براسو ما شابعش منهوم و مكرههاش ما تغييبش على عينيه معاقش براسو كيفاش ترسمات على ملامحو إبتسامة حب كبير و هو يجمعها دخيا و خنزر و ضرب بيديه فبيرو و دوا مع راسو معصب
جاد: نتا آش كدير؟! مخاصش تستلم ليها و لقلبك أجاد (شد على راسو) رجع لوعيك و ماتنساش آش دارت فيك هي و كيفاش نساتك دغيا بحال الا عمرها عرفاتك و ستاهنات بحبك ليها و معطاتش ليك قيمة، نتا هدفك هو لإنتقام و غتحققو
رجع لوعيو و تنهد و كمل خدمتو…
#بونوي ❤حد هنا روكانات عطيوني ارائكوم فلي ججاي راه باقين احدااث شاخذة جايا غير تفاعلو عفاكوم ❤❤❤

❤حـــــــــــــــب ســــنــــيــــــن❤
✔بقلمي ✍ : زينب الوديني
❣الجزء:37❣

♣في جهة أخرى♣
كان واقف متكي على طموبيلتو شاد تيليفونو لابس سروال جين زرق فاتح و تيشورط بيضة و سبرديلا فنفس اللون دازت مدة و هو كيستنا حتى سمع صوت ديال شي طوموبيل فرانات على راسو يشوف شكون و هو يجمد كانت نازلا من طوموبيلتها رنج فخمة لابسة شورط جين قصير و تيشورط غوز و دايرة فرجليها سبرديلا خفيفة غوز و شعرها طوييل مبوكلي بطريقة زوينة و مكياج خفيف مناسب لملامحها شافتو كيفاش كيطلع و يهبط فيها عرفات راسها عجباتو بتاسمات و قربات عندو بخطواتها حتى وقفات قدامو و نطقات…

سديم(مدات ليه يديها): سلاام
عصام(عاد فاق من سهوتو و بادلها سلام): ها اا….سلام
سديم(شادا ضحكة): ياكما تعطلت عليك؟!
عصام: لا لا جيتي فلوقت ما تعطلتيش (وقف مقاد بعد ما كان متكي على طوموبيل) يلاه زيدي ندخلو ما بقاش بزاف و يبدا لفيلم
سديم:اكي يلاه(جات غادا و هو يشدها من دراعها و شافت فيه)
عصام: اجي بعدا متأكدة ماكاتخافيش حيت انا كانبغي نتكوسونطرا ما كيعجبنيش لغوات و انا كنتفرج
سديم(علات فيه حاجبها): بزااف عليك انا نخاف من فيلم ديال رعب(قربات عندو) عنداك غير نتا لي تخاف هههه…

عصام(طلق منها و زاد سابقها): ها حنا غادي نشوفو
سديم بلعات ريقها و لحقات عليه كتجري و مشاو شراو لپوپكورن و لعاصير و دخلو للقاعة لي كانت ما عامراش بزاف شافو صف تالت خاوي و مشاو كلسو فيه كيستناو لفيلم يبدا مدة و هو يتطفا ضو و شاشة لكبيرة تشعلات و بدا لفيلم كولشي متبع معاه و سديم غير كتخشي فوجهها و ملي كتجي شي لقطة كتخلع كتغطي و جهها بيديها و عصام مرة مرة كيخطف فيها شي شوفة و هي كتشوفو كدير راسها كتحك وجهها ولا كتلعب بشعرها و هو كيحرك راسو كيضحك على حركاتها و تصرفاتها عرفها كتخاف…

بقاو شحال على هاد لحال حتى جات واحد لقطة كتخلع ديال بصح ما قدرتش تصبر هاد لمرة غوتات و نقزات على عصام جات كالسة على رجليه و خاشية راسها فعنقو كتخبا حيت بصح خافت بزااف و لي تما اصلان كاع ما مسوقين ليهوم كانو مركزين فلفيلم، اما هو فمعرف باش تبلا وهو يبعدها شوية و هي باقا على رجليه و شد وجهها بين يديه و هي لون تخطف منها ولات صفرة…

عصام(بنبرة هادئة): سديم مالكي واش خفتي؟! ياك قلتي ما كتخافيش شنو وقع؟!
سديم(كتدوي بزز قريب تبكي بلخلغة): ا..ااه و..ولكن…ما..ماشي حتى ل..لهاد درجة..يلاه نخرجو صافي
عصام(طلع حاجبو): واش منيتك؟! غادي نخرج قبل ما يكمل لفيلم؟!
سديم(دوات بصوت حنيين و رقيق محلون): وا عفااك ا عصام يلااه
عصام(دري ذاب غير نطقات سميتو بديك طريقة قرب عندها و دوا بهمس): شنو سميتي انا؟!…

سديم(سخانة بدات طالعا ليها من رجليها و قلبها كيضرب بجهد و هي كتحس بأنفوسو كتضرب فوجهها و ريحتو رجولية لي تغلغلات فنيفها دوخاتها): اااا….ع..عصام
عصام غمض عنيه و زاد قرب ليها بوجهو و هي هاد لقرب فقدها سيطرة كتسنا غير امتى تبوسو و هو ما بقا كيفكر فوالو من غير هاد اللحظة و ما حسش براسو حتى حط شفايفو على شفايفها بدون حراك و هي غمضات عينيها يلاه غيبوسها و هو يتشعل ضو ديال لقاعة و تطفات الشاشة معلينين عن انتهاء الفيلم و هوما يحلو عينيهوم و سديم ناضت طايرة من فوقو و حنيكاتها حمرين بلحرارة لي كتحس بيها و هبطات راسها كتشوف فلأرض…
#يتبع 🌻

❤حـــــــــــــــب ســــنــــيــــــن❤
✔بقلمي ✍ : زينب الوديني
❣الجزء:38❣

كتشوف فلأرض و هو بقا على نفس وضعيتو معصب ماكرهش ينوض عند هادا لي شعل ضو يخسر ليه وجهو ولى يمشي عند لمخرج ديال لفيلم و يقول ليه كون راك زدتي غير خمسة دقايق آش خاسر؟! تعصب حيت لحظتو ضاعت على عنيه شاف فيها و فناس لي خارجين من لقاعة و هي تبان ليه واحد لكليكة ديال شي دراري كيشوفو فيها بإعجاب او بلأحرى شهوة خنزر فيهوم و هما ينزلو راسهون و زادو خرجو…

و هو تنهد و ناض شدها من يديها و زاد بيها جارها بحال الا هارب بيها و هي غير كتشوف فيه كيفاش تعصب و مزير ليها على يديها قريب يهرسو ليها ما فهمات والو ، بقا غادي بيها حتى وصلو برا وطلقها و وقفو حدا طموبيلتو و هو كينهج معرفش راسو علاش تعصب اصلان و هي غير كاتشوف فيه غادي جاي كيسوط…

سديم: مالك تعصبتي؟!
عصام(وقف و شاف فيها): هاد لباس آخر مرة تخرجي بيه متافقين؟!
سديم: وعلاش بسلامة؟!😐
عصام(معصب): ما شفتيش دوك **امل كيفاش كانو كتشوفو فيك؟!
سديم(وسعات عينيها فيه ملي خسر لهضرة و فنفس لوقت عجبها لحال حيت غار عليها): علاش كتخسر لهضرة حدايا؟! و أونپلوس علاش تعصبتي هاكا؟!…

عصام(عاق براسو):أحمم ر..راه اي وحدة كانت بلاصتك ماغيعجبنيش لحال نشوف دوك زوا(ما بغاش يكملها) دوك لحيوانات كيآذيوها و صافي
سديم(معجبهاش لحال): اه اوا شكرا لله يكتر من إمثالك لمهيم لفلم كان مابيهش بسلامة
جات غادا وهو يشدها من دراعها
عصام: بلاتي فين غادا راه باقين ما گلسنا و تعارفنا مزيان
سديم(نترات منو يدها و علات راسها لفوق): اهاه و شنو كتقتارح؟!(هبطات راسها)…

عصام: يلاه نمشيو لواحد لمطعم عاد حل جديد نكتاشفوه و نگلسو فيه اكي؟!
سديم: اكي ركب نتا فطوموبيلتك و انا غادي نتبعك فطومبيلتي
عصام: واخا…

مشا عصام ركب فطوموبيل و ديمارا سابقها و هي تابعاه بحكم ما كتعرفش طريق ، مسافة و وصلو لحدا لمطعم لي كان شكلو من برا عصري و زوين نزلو و دخلو و گلسو على واحد طبلة بعيدة شوية جا عندهوم سيغڤوغ طلبو اش بغاو ماشي بزاف و جابو ليهوم أطباقهوم و لعصائر و بداو كياكلو و كيهضرو…

تعارفو و عرفو كولشي على بعضياتهوم و إعجابهوم ببعض غير ما زاد كبر و عصام تفاجأ كيفاش وحدة بحالها كتنتامي لعائلة غنية بزااف و هي متواضعة حتى لهاد الدرجة غير ما زادت كبرات فعينيه و هي كذالك كتاشفات انه مختالف على گاع دراري لي عرفات خصوصا ملي عاود ليها على التعب و تمارة لي ضرب من صغرو باش وصل و حقق حلمو عرفاتو راجل و نص…

مدة وسالاو ما كلتهوم و ناضو خلص عصام و خرجو تسالمو و كل واحد ركب فطوموبيلتو و زاد سديم غادا سايگة و مبتاسمة و غير كتفكر قربو ليها كترتافع حرارتها و كتهبط سرجم يدخل ليها لهوا باش تبرد هه اما عصام فكان كتى هو كيضحك ملي كيتفكر ضحكتها و عفويتها و شخصيتها الخالية من تصنع ريحتها باقا فنيفو و و نار تزريفا لي تزرف و لحظتو لي ما كملاتش باقا شاعلة فقلبو…

غير فنهار خلاتو يتسحر بيها ما يقدرش دابا ما يعاودش يشوفها و صل لدار و دخل لقاهوم گالسين على طبلة كيتعشاو سلم عليهوم و طلع مباشرة لبيتو حيت مافيه لي ياكل شبعان ، دوش و لبس شورط و تكا على ناموسية كيسترجع احداث اليوم…

سديم وصلات حتى هي و دخلات ما لقات حتى واحد عرفاتهوم مشغولين بحال ديما مشات لجناح ديال باباها لقاتو ناعس و رجعات دخلات لبيتها لبسات بيجامتها و شدات تيليفونها كتشوف تصاورو فلينسطا و تنهد عرفات راسها طاحت فيه…
#يتبع 🌻

❤حـــــــــــــــب ســــنــــيــــــن❤
✔بقلمي ✍ : زينب الوديني
❣الجزء:39❣

♣بعد مرور ثلاتة أيام♣
كان كلعادة گالس فلبيرو ديالو لي كان عامر ملفات و وراق كيراجع فيهوم و كيشرب قهوتو مركز حتى شوية كيفتح لباب بجهد و هو يعلي راسو يشوف شكون هادا لي تجرء يفتح عليه لباب بلا إذن و زعجو و شكون من غيرو صاحبو و عشيرو شافو و بتاسمو لبعضياتهوم ناض سلم عليه و گلسو
جاد:آشنو فكرك فينا ليوم؟! من نهار جيتي طليتي على لواليد ما رجعنا شفنا كمارتك
إبراهيم: راك عارف ا ساط داك لمشروع واخدلي وقتي كلو مي صافي دبا ساليناه باقي لينا غير لإفتتاح و غادي نبداو لخدمة…

جاد: اوا مبروك عليك الله يوفق
إبراهيم:أمين، لمهيم جيت غير باش نعطيك شي حاجة و نمشي
جاد: شنو هاد لحاجة؟!
إبراهيم(خشى يديه فلجيب ديال لاڤيسط جبد منو جوج بطاقات شكلهوم زوين مدهوم ليه): هادي دعوة ديالك واخا مابيناتناش هادشي
جاد(شدهم كيقلب فيهوم): امم مغسي(شاف فيه) و علاش جوج؟!
إبراهيم:وحدة ليك و لوخرى للي عزيز عليك(غمزو)…

جاد: خوتي راهوم مشغولين ماغاديش يجيو و نتا عارف هادشي و لواليد باقي مريض شكون مثلا؟!
إبراهيم(ناض وقف):اوا شوف نتا شكون لي عزيز عليك آخُر من غيرهوم ، يلاه تهلا غدا نتلاقو فلحفلة
إبراهيم خرج من لمكتب كيضحك عارفو مزيان لمن غادي يعطيها اما جاد فبقا كيلعب بدوك لبطاقات فيديه و يعاود كلام إبراهيم فراسو حتى هو عارف راسو لمن غادي يعطيها و شكون من غيرها أول وحدة طاحت فبالو و حتى هادي فرصة مزيانة ليه باش يزيد علقها بيه و يخليها تبغيه، تنهد و حطهوم فوق لبيرو حتى يشوف كيفاش غايدير يعيطيها ليها…

♣في مكان آخر♣
و بضبط فلكافيتيريا ديال كلينيك كانو گالسين بجوجهوم فواحد لقنت كيشربو عاصيرهوم
ديلا(متكيا راسها على يديها بجوج فوق طبلة): سعداتك غادي تمشي تفوجي و تبدلي لجو انا شحاال مامشيت لشي سواغي
سيلين: و اللهيلا ياختي لبارح كنت گالسا مابيا ماعليا حتى كيقوليا لواليد راحنا معروضي لشي إفتتاح ما فتتاح يمكن ديال شي ولد صاحبو ولا ماعرفت ايي و انا نطير بلفرحة حيت…

ديلا(قاطعاتها): حيت غادي تشوفي تيتيز فهمنا
سيلين: احح كاتعجبني ملي كتعرفني اش باغا ههه
ديلا:سعداتك شكون بحاك اصحبتي
سيلين:و لكين غاتجيني ناقصة بزااف ملي ماغاتكونيش معايا اول مرة غادي نمشي لشي بلاصة بلا بيك، مغانمشيش واقيلا
ديلا(قرصاتها):سكتي ولى غادي نصمكك قالك مغاداش
سيلين:اححح صافي غادي نمشي و نصور ليك لايڤ
ديلا:٠اكي صافي مشات…
#يتبع

🌻🌻تتمة🌻
سيلين:اجي قوليليا علاش فيك هاد لملال كلو لي يشوفك مايقولش هي هادي لي دابا وساعة خيطي بيطي مع سي جاد أمير ها؟!
ديلا(بتاسمات بحب يلاه غادي تجاوبها و هو يصوني ليها تيليفون شافت شكون و زادت بتسامتها توسعات): ها نتي يلاه جبدتيه (وراتها تيلي) ها هو كيصوني
سيلين: و يلاه نوضي ازمر جاوبيه قبل ما يقطع
ديلا:أكي…

ناضت ديلا خرجات من لكافيتيريا لبرى حيت كاين صداع غادا بزربة و تيليفون فيديها كيصوني تحنحنات و جاوبات
ديلا:الو جاد
جاد(گالس فلبيرو كيلعب بستيلو فيديه و ليد لوخرى شاد بيها تيلي): ألو ديلا كي دايرا صاڤا؟!
ديلا(حمارو حنيكاتها بحال ايلا واقف حداها ماشي كادوي معاه من تيليفون مكتعرفش اشنو كيوقع ليها مني كتشوفو او كتسمع صوتو ولى كيأثر فيها بزااف):صاڤا لحمد الله و نتا؟!…

جاد: حمد لله ، اش كاديري نتي فلخدمة دابا؟!
ديلا:وي لقيتيني فلكلينيك
جاد:بيان ، بغيت ندوي معاك إلا ما كنتيش مشغولة
ديلا:صراحة عندي واحد لوپيغاسيو دابا(شافت فساعتها)مي من نهنا واحد تلاتة دساعات غانكوون مساليا يمكن ليك تجي…

جاد:اكي دونك نطلاقاو فكافيتيريا الله يوفق
ديلا:آمين بسلامة
قطعات و هي عاضة على شفايفها كتحس بقلبها كيفرفر و كيضرب بجهد شدات فوجهها لي ولى حمر و سخون
ديلا(مع راسها): شنو كيوقع ليا افف
رجعات عن. سيلين تعاود ليها…

❤حـــــــــــــــب ســــنــــيــــــن❤
✔بقلمي ✍ : زينب الوديني
❣الجزء:40 ❣

دخلات للكافتيريا لقات سيلين باقا تماك و مشات گلسات حداها و عاودات ليها كولشي
سيلين:هاي هاي هااي على لعفريتا طايحة على زنافرك أختي
ديلا(كتدوي متوترة و هي كتحرك عنيها فجميع لإتجاهات باش ماتشوفش فعينين سيلين ): لا لا آش كتخربقي راه عادي
سيلين: هييي نتي شوفي فيا و باراكة ما تلعبي بدوك لعوينات ماشي عليا اديلا سيدي غير كندويو عليه كتولي حمرة بحال ماطيشة و متوترة اشنو كيعني هادشي فنظرك ها؟!…

ديلا(ستسلمات كيغادير تخبي عليها و هي عارفاها كتر من راسها): اففف كي غاندير نشرح ليك أسلين وليت غير كنشوفو او كنسمع سميتو كنحس بواحد الشعور أول مرة ينتابني و قلبي كيبدا يضرب بجهد و لفاراشات كيبداو يلعبو فكرشي
سيلين(ضربات فوجهها🤦🏻‍♀️): كيفاش ماعارفاش اشنو هو هاد شعور ياك نتي طبيبة ديال لقلب؟! كتعرفي اشنو فقلوب ناس و قلبك حرتي فيه؟!
ديلا: وا ماطنزيش عليا دابا…

سيلين:كندوي معاك بصح وإلا ماعرفتيش انا نقول ليك نتي راك طايحة أصحبتي بلعربية تاعرابة و باينة حتى هو بحالك حيت بزاف على هاد لإهتمام كلو تقولي كيعرفك من شحال هادي ماشي عاد شهر هادي باش تعارفتو *(أحممممم😐)*
ديلا: زعما حتى هو؟! (حركات راسها بلا) تؤ تؤ تؤ مانظنش
سيلين: كتمرضيني بهاد لهضرة علاش مالك آش ناقصك؟! زوينة و قارية و ألف واحد يتمناك
ديلا(بتاسمات): هههه ياك بعدا…

سيلين: شكون كان كيقول غادي يجي شي نهار و يتحركوليك حتى نتي دوك لمشاعير ههه
ديلا: و ييه لعقباليك حتى نتي يتحركو ليك و إحساسي كيقوليا قريب ان شاء الله
سيلين(بغرور): و قولي لداك لإحساس ديالك يتكمش و يسكت حيت انا معاييري فوق شوية نيڤو طالع عندي و لحد لآن باقي ماكاين هادا لي عندو هادا نيڤو لي باغا انا
ديلا: اممم دايرالي فيها صعبة المنال اوا دابا نشوفو(ناضت)يلاه زيدي نطلعو راه باقا تابعانا لخدمة
سيلين(ناضت حتى هي): اه نسيت راسي انا گاع…

ناضو شدو فبعضياتهوم و طلعو لفوق و كل وحدة تاجهات لخدمتها ديلا مشات توجد راسها باش تدخل للعملية أما سيلين فدخلات للبيرو و ستقبلات واحد لمريضة كتفحصها..
#يتبع 🌻

🌻تتمة🌻
♣في جهة أخرى♣
كانت گالسة فبيرو ديالها وسط تصاميم و توابات و طابلويات و لألوان ماليين لمكان كان ركن فني بإمتياز مركزة مع واحد تصميم قلم ففمها و لاخر شاداه كترسم بيه حتى كتسمع دق فلباب و تنهدات…

سديم:دخل
سيكريتيرا(هازا فيديها واحد سلة عامرة ورد بأجمل لأنواع و بزااف ديال شكولا ): مادموزيل سديم وصلك هادشي
سديم(ناضت عندها):شكون جابهوم؟!…

سيكريتيرا: واحد سيد قالي نعطيهوم ليك ماعرفتوش شكون
سديم(شداتها عليها):لعجب شكون هادا؟!(شافت فيها و بتاسمات) صافي مغسي
سكريتيرا بادلاتها لإبتسامة و خرجات سدات لباب و سديم حطات داكشي على لبيرو و كلسات كتقلب فيه ما لقات فيه لا بطاقة لا والو و بدات كتاكل فشوكولا…

سديم: شكون غايكون هاذا لي جابها؟!! (هزات كتافها) مي ماشي موشكيل شكون ماجابها الله يكتر من خيرو ههه
يلاه غاتاكل قطعة اخرى و هو يوصلها مسج غير شافت شكون و هي تقفز من بلاصتها حلات تيلي بزربة و دخلات تقرى اشنو سيفط ليها
💬عصام:كي جاتك مفاجأتي لبسيطة؟!
غير قرات لميساج عنيها خرجو منهوم لقلوبا و ناضت كتشطح…

❤حـــــــــــــــب ســــنــــيــــــن❤
✔بقلمي ✍ : زينب الوديني
❣الجزء:41 ❣

غير قرات ميساج ناضت كتشطح فرحانة هاد تلتيام كولها دوزوها بلخروج و لمسارية مع بعضياتهوم ما خلاو قنت و هادشي خلها تعلق بيه و خلى علاقتهوم تطور، شطحات حتى عيات و رجعات كتبات ميساج باش ترد عليه و هي مبتاسمة حتى لودنيها
💬سديم:شكرا ليك بزااف احسن كادو غادي ناخذو فحياتي…

غير سيفطاتو طلع ليها قراه و جاوبها ديك ساعة
💬عصام: ههه حتى لهاد درجة زعما؟!
شافت ميساجو و حركات راسها بأه بحال الا كايشوفها و جاوباتو
💬سديم:و كتر گاع
صيفطات ليه هاد لمساج و رجعات گلسات على لكرسي فرحانة جاوها بزااف ديال لهادايا فحياتها لي ثمنها غالي و من ماركات عالمية و مافرحوهاش قد هاد لكادو لبسيط لي عتابراتو أفضل و أجمل هدية فحياتها…

♠بعد مرور ثلاث ساعات ♠
♣فلكلينيك♣
عاد خرجات من غرفة العمليات فرحانة للعملية لي تمت بنجاح كلعادة كيف لا و هي من أفضل الذكاترة في لمدينة غادا فلكوروار و فيديها شي وراق و تقارير كتراجعهوم حتى كيصوني ليها تيليفون شافت شكون و جاوبات مبتاسمة
ديلا:الو جاد وصلتي؟!
جاد: وي أنا فلكافيتيريا هبطي عندي
ديلا:واخا انا جايا…

قطعات و لإبتسامة باقا على وجهها دخلات للبيرو حطات دوك لملفات و قادات طابلية ديالها و خرجات ركبات فلاسانسور هابطة للكافي وصلات و بقات كتقلب عليه بعينيها حتى كتشوفو گالس بأناقتو بحال ديما لابس سروال توب فلأسود و شوميز بيضة و شعرو مقاد بطريقة زوينة كان ساهي فتيليفونو حتى كيحس بشي خطوات كيقربو ليه و ريحة أنوثية كطلع فنيفو على عينيه و هو يشوفها ببرائتها و بتسامتها و عينيها لكوحل لي غير كيشوفهوم كينسى إنتقامو و غير كيبعدو عليه كيرجع لوعيو و يفيق…

بتاسم ليها و ناض سلم عليها و گلسو مقابيلين مع بعضياتهوم جابو ليهوم كاس قهوة كحل للجاد و كاس ديال لعاصير لديلا حيت كان ديجا طالبهوم
جاد(رشف من قهوتو): اوا كي دازت لعملية؟!
ديلا:مزيان نجحات لحمد الله
جاد:ما فيهاش شك الا دارتها دكتورة مجتهدة و كاتبغي خدمتها بحالك ضاروري غتنجح
ديلا: مغسي ههه….

جاد: لموهيم جيت نطلبك واحد طلب
ديلا:اهاه مرحبا شنو؟!
جاد(جبد من جيب ديال سروال وحدة من دوك ليكاغط و مدها ليها): هادي دعوة ديال إفتتاح مشروع ديال صاحبي
عطاني وحدة زايدة و قلت نعطيها ليك نتي و كنتمنى انكي تجي
ديلا(شداتها من عندو فرحانة):شكرا بزااف غادي نجي ان شاء الله…

جاد:صافي دونك غدا تاصلي بيا انا غادي نوصلك نتلاقاو فلبلاصة ديال ديما
ديلا:واخا
جاد(ناض): يلاه بسلامة خاصني نمشي عندي شي خدمة غدا نتلاقاو
ديلا(ناضت حتى هي): بسلامة…

سلمو على بعضياتهوم لبس نظاظرو و خرج و هي متبعاه بإبتسامتها و حنيكاتها لي غير كايشوفو فعينيه كيحمارو لا إراديا كتزيد تأكد انها فعلا كتحس بشي حاجة تجاهو بقات كتشوف فيه حتى غبر شافت فديك لبطاقة لي فيديها و طلعات كتجري عند سيلين و صلات للبيرو و حلات عليها لباب و دخلات گلسات و عاودات ليها
سيلين: إوا شتي قلتليك سيد راه طايح فيك خلى لبشرية كاملة و جا عطاك دعوة نتي
ديلا:أيي ياربي يكون هادشي لي كتقولي بصح…
#يتبع 🔥

❤حـــــــــــــــب ســــنــــيــــــن❤
✔بقلمي ✍ : زينب الوديني
❣الجزء:42 ❣

سيلين : اري نشوف ليك هاد دعوة كي دايرة تخايلي يكون نفس لحفل لي غادا ليه انا
ديلا(مداتها ليها): امم مع حنا مزهارات تبارك الله
سيلين(غير شداتها من عندها و شافتها شهقات بجهد ما متيقاش): أء…أء….د…ديلا نفس دعوة لي وراني بابا لبارح(وقفات) هي و الله حتى هي
ديلا(خرجو عينيها حتى هي): نووو مايمكنش
سيلين(شافت فيها): و الله حتى نفس دعوة ، نفس شخص نفس لوقت و نفس لبلاصة…

ناضو كيعنقو فبعضياتهوم و يضحكو فرحانين و ما متييقينش انه لحظ كان معاهوم هاد لمرة
ديلا(باقين معانقين): ياااي و الله حتى ربي كيبغينا ههه
سيلين(بعدات): و الله ما متيقة نهار تخرجنا و مافرحتش قد هاكا
ديلا: ههه غير نساليو لخدمة نمشيو عندي لدار نشوفو لي غوب من شي سيت لي عندي مابقاوش عاجبيني
سيلين: اه فكرة مزيانة غانختارو شي حاجة طووب باش غدا غيكون طايح كتر من نايض ههه…

ديلا: ههه و منها نيت نقول لماما و بابا بلي غادي نمشي معاك
سيلين: نتي قلتي جاد غادي يوصلك(حركات راسها بآه) دونك نتي غادي تمشي معاه و انا غادي نمشي مع بابا و نتلاقاو تما
ديلا: ان شاء الله، يلاه انا غادي نمشي نسالي شي خدمة بسيطة بزربة و نمشي لدار يلاه نقولها ليهوم و نتي ملي تسالي لحقي عليا اكي؟
سيلين: صافي مشات…

هزات ديك دعوة و خرجات فرحانة مشات للبيرو ديالها سالات خدمتها و حيدات طابليا ديالها و خرجات من لكلينيك ركبات فطوموبيلتها و مشات مسافة و وصلات لدار و دخلات لقات واليديها فصالون كيتفرجو و عصام باقي ماجا سلمات عليهوم و گلسات كتحيد صباطها
ديلا: ايي رجلي عييت بلوقيف
أحمد: وا نتي ابنتي عارفة خدمتك فيها تمارة و نتي كتلبسي هاد طالون داير بحال كي لعواد هه
ديلا: ههه كاضحكني ا بابا….

سعاد: ههه وا معاه لحق ابنتي ولي تلبسي شي حاجة حانية باش ترتاحي فلمشية
ديلا: ان شاء الله(قادات لگلسة) احمم ماما بغيت ندوي معاكوم فشي حاجة
احمد: اهاه ابنتي دوي
ديلا: احمم انا غدا مدعوة لإفتتاح ديال واحد الشركة و راه حتى سيلين و باباها غادي يمشيو زعما واش نقدر نمشي؟!
احمد: اممم وا اش غادي تقوليك ابنتي سيري و لكن ما تعطليش و صافي
سعاد: ماعندي حتى موشكيل سيري و كيف قال باباك ما تعطليش و خلي تيليفونك شاعل باش ما نتشوشوش عليك
ديلل(ناضت باستهوم): شكرا الله يخليكوم ليا (هزات ساكها طالعا و رجعات) اه ماما سيلين شوية و غادي تجي قولي ليها تطلع عندي لبيتي…

سعاد: مرحبا بيها صافي ملي تجي نقولها ليها سيري ترتاحي
صيفطات ليها بوسة فلهوا و طلعات لبيتها دوشات و خرجات نشفات شعرها و لبسات بيجاما صيفية خفيفة شورط و تيشورط ديالو فلموڤ نشفات شعلها و دارت ليه مونيو لفوق شدات تيليفونها يلاه غادي تگلس و هي تسمع دقان فلباب عرفاتها سيلين حلات ليها لباب و مشاو للبالكو گلسو شوية و هي تجيب ليهوم سعاد لي بيسكوي و لعاصير و سندويتشات حطاتهوم فوق طابلة لي تما شكروها و خرجات…
#يتبع 🔥

❤حـــــــــــــــب ســــنــــيــــــن❤
✔بقلمي ✍ : زينب الوديني
❣الجزء:43 ❣

و خلاتهوم شادين طابليط ديال ديلا كيقلبو على شي حاجة تناسبهوم يمشيو بيها ما خلاو حتى شي سيت او تطبيق ما قلبوش فيه حتى كيطيحو فواحد جوج كساوي ختاروهوم و دمونداو عليهوم، من بعد دازو كياكلو و يخططو للميكاپ و شعر دازت مدة طويلة شوية و هما يسمعو شي طوموبيل وقفات حدا لڤيلا طلو و لقاوه عامل التوصيل و هما يهبطو كيجريو خداو منو دوك ساشيات و خلصوه و طلعو كيطيرو للبيت قيصوهوم جاوهوم واعرين و ملبوسين عليهوم، دوزو لعشية كاملة كيخططو حتى جا ليل و سيلين مشات بحالها و ديلا بقات كتفكر متشوقة لغدا حتى داها نعاس…

♣صباح جديد *ثامنة صباحا*♣
كانت فبيتها بحال ديما كاتقاد راسها حدا لمراية لابسة صايا كحلة قصيرة و تيشورط بيضة خاشياها فيها و بوطا زوينة فرجليها دارت لشعرها جميعة خفيفة و دارة شوية ديال لمسكرة و گلوز لبسات نظاظرها شمسيين و هبطات لتحت لقات عصام وجد لفطور سلمات عليه و گلسو فطرو بلخف و خرجو ركبو فطوموبيلاتهوم و كل واحد مشا لوجهتو ديلا وصلات لكلينيك و نزلات مشات نيشان لغرفتها كتزرب بلعاني باش ترجع لدار بكري يلاه تقاد راسها لبسات طابليتها و خرجات كدور على مرضاها لحسن حظها ليوم ما عندها حتى عملية…

♣بعد مرور ساعات♣
هاد ساعات كولها دوزاتهوم فلخدمة حتى جا وقت لإستراحة و هبطات للكافيتيريا لقات سيلين تما و مشات گلسات حداها و طلبات عاصير مدة و جابوه ليها
سيلين(بلهفة): ياا ختي و شحال انا فرحانة كايكون طايح ليا لمورال غير كنتفكر لحفلة فلعشية كيطلع ليا حتى للماكس ههه
ديلا: ههه والله حتى حمقة نتي
سيلين: يااربي نتلاقا مع شي تيتيز يكونو فيه گاع لمواصفات لي بغيت يا ربي
ديلا(شربات من كاسها): هههه بحال والو تصدقي مدبرة على راسك و نشوفك كاتعاني من عذاب الحب حتى نتي هه….

سيلين: من فمك لباب سما
بقاو كيهضرو مدة حتى سلا لوقت ديال لإستراحة و رجعو لخدمتهوم حتى بدات شمس كتغرب عاد سالاو و خرجو من كلينيك تسالمو فپاركينغ حتى يتلاقاو فليل و مشات كل وحدة لدارها ديلا دخلات و سلمات على واليديها بلخف و طلعات كتجري لبيتها دارت دوش خفيف و خرجات بپينوارها جبدات كسوتها طلقاتها فوق ناموسية و مشات تختار صباط وساك لي غيلائموها حتى كطيح فوحدين زوينين فلكحل جاوها هوما هادوك مع لغوب…

و مشات حدى لمراية اول حاجة دارتها هي نشفات شعرها و پلاكاتو مزيان و دارت لبسات كسوتها باش ميتخربقش ليها لميكاب و شعرها دارت كريمات مرطبة لوجهها و شفايفها دارت لپرايمر هو لول عاد بدات لميكاپ ديالها ساعة و هي كتقادو جاها زوين و برز ملامحها زوينو كان ما خفيف ما تقيل مي مخدوم مزيان ركزات على عينيها كتر و دارت عكار لامع دازت لشعرها دهنات ليه لي كغيم طلقاتو و رولاتو من لتحت جاها زوين لبسات صباطها و مشات حدا مراية طويلة عجبها راسها و بدات كاتپوزا و تسيلفا حتى بدا تيليفونها كيصوني و جاوبات عاضة على شفايفها…

ديلا: الو جاد
جاد: صافي واجدة؟!
ديلا:اه واجدة واش جيتي؟!
جاد: اه انا كنتسناك
ديلا: صافي خمسة دقايق و نكون عندك
قطع و لاح تيليفون
جاد(مع راسو): تحكم فراسك نتا عارضها غير باش تزيد تخليها تبغيك و تنتاقم منها…
#يتبع🔥

❤حـــــــــــــــب ســــنــــيــــــن❤
✔بقلمي ✍ : زينب الوديني
❣الجزء:44❣

♣عند ديلا♣
رشات عطرها لمثير كلمسة أخيرة و هزات ساكها خشات فيه لعكار و كلينيكس و تيليفون لبساب كاپ ديالها قصير مزغب فلكحل و هبطات لتحت سلمات على واليديها لي حمقاتهوم و خرجات بعد ما وصاوها و حذروها كلعادة بقات غادا بمشيتها بحال شي مانكا ماشي بزاف و وصلات لبلاصتهوم ديال ديما لي كانت خاوية من غير طوموبيلات لي كيدوزو لمحاتو واقف متكي على طوموبيل جيهة لباب بأناقتو كوستيم كحل مغلوق و شوميز كحلة حال ليها صدايف لفوقانيين مزيرة على عضلاتو و ريحتو ضربات فنيفها واخا باقا بعيدة…

بتاسمات و تقدمات تجاهو بخطواتها حتى على عينيه بشوية شاف فيها و هو يتفاجأ حس براسو بحال الا كايشوف فشي أميرة ديزني خرجات من شي فلم سحراتو و بهراتو لدرجة بقا كيرمش بزربة و هي كضحك عليه دار تصفيرة ديال وااااو و ديلا تزنكات حشمانة خشا تيليفونو فجيب و قرب عندها و عينيه مفيكسيين فيها كيطلع و يهبط فجسمها لمنحوت لي لكسوة غير ما زادت بيناتو…

جاد(شد يديها و باسها ناسي راسو): جيتي زوينة بزااف
ديلا(بخجل): فعينيك
جاد(كيدوي بصوتو روجولي لي كيهبلها و يديها باقا حدى فمو كتحس بأنفاسو سخونة): اممم معاك لحق فعينيا بوحدي خاصك تباني زوينة حيت انا لواحيد لي من حقي نشوف جمالك….

ديلا ما فهماتش قصدو بضبط مي عجبها لحال و دارت ديك ضحكة لي كاتهبلو و لي غير كيشوفها كينسى لماضي و لمستقبل و كيولي يفكر غير فلحظة لي فيها هي بقى مدة و هو ساهي فيها و عينيه على شفايفها حتى بدا كيقرب منها بشوية و هي مبلوكيا ما كتعرفش تصرف فبحال هاظ لمواقف قرايتها و فهامتها كتمشي و تخليها ملي كايكون لأمر متعلق بجاد و بقربو ليها لي ما حاسش براسو أشنو كيدير هبط لمستواها حيت قصيرة عليه واخا بطالون…

حتى تلاسقو شفايفهوم و دخلو فقبلة طويلة و حنينة متحكم فيها هو اما ديلا غير مغمضة عينيها مستمتعا بالطريقة لي كيبوسها بيها و أنفاسو لحارة لي كتضرب فوجهها نسات راسها و دارت يديها مور عنقو حتى وصلات لراسو و بداو يديها كيتغلغلو وسط خصلات شعرو الكثيف بحنية و هو عاد مازاد جعر بهاد لحركة لي دارت زيرات عينيها فاش حساتو هبط مع عنقها ببطئ كيبوس و يمص شعور اول مرة غتحس بيه جسمها تبورش طلعات معاها سخانة…

و عاود رجع لشفايفها انما هاد لمرة ماشي بحنان بل بشراسة كيلتاهم فشفايفها و هي طرطقات عينيها غفلها حتى بدات كتجاوب معاه و هو حس انه ماغتيقدرش يتحكم فراسو كتر و يصدق فارعها فشارع بعدو على بعضياتهوم و شفايفهوم حومر و كينهجو بجوجهوم خاصة ديلا لي كانت كتنفس بصوت مسموع و صدرها كيطلع و يهبط بزربة و شفايفها و عنقها كيوزوزو…

بتاسم ليها و داز حل ليها لباب ديال طوموبيل ركبات و هو مسح على راسو و ركب فبلاصتو و ديمارا و هي هبطات مراية ديال طونوبيل و جبدات ساكها تقاد عكارها لي تمسح و مدات ليه كلينيكس يمسح فمو لي كان فيه اثار لعكار ضحكاتو بهاد لحركة و شدو من عندها كيحرك راسو و مسح فمو اما هي فتنهدات براحة و فرحانة حيت هو معاها واخا باقي معتترفش ليها بحبو و لكن هي حاسة بيه كيكن ليها مشاعر بحالها هي….

#تفاعلكوم كيحطم و كيحبط و الله علقو و عطيو رأيكوم آش خاسرين و الا ما عاجباكومش قولوهالي نوقفها 😢😕

❤حـــــــــــــــب ســــنــــيــــــن❤
✔بقلمي ✍ : زينب الوديني
❣الجزء:45❣

♣نرجعو لدار متوكل♣
كان عاد نزل من طوموبيلتو كيدور عنقو و يتجبد مهلوك دخل لدار لقا واليديه كيتعشاو سلم عليهوم و گلس يتعشى بعدما جابت ليه سعاد طبسيلو
عصام: فينا هي ديلا؟! ما غاتعشاش؟!
احمد: مشات لديك لحفلة
عصام: ولكن طوموبيلتها باقا برى
سعاد: مشات مع سيلين
عصام: اه اوا مزيان هي لي جات معاها ههه…

سعاد: و ييه خليها مسكينة تفوج كتقيل فلخدمة (بعد مدة)و نتا كي داير؟! گاع ما بقينا نشوفوك ياك ما كاين شي جديد؟! (غمزاتو زعما راك فاهم و أحمد غير كيضحك عليهوم)
عصام: احمم لا لا الواليدة هاد ساعة كاينة غير نتي(باس ليها يديها )
سعاد: امممم تيقتك
عصام(ما بغاش يطول فلموضوع عارفها غادي تجبد ليه لسانو): احمم لمهيم انا طالع لبيتي نرتاح…

احمد: ما كليتي والو اولدي
عصام: لا راه ديجا واكل برى بصحتكوم تصبحو على خير
احمد: اوا لي بغيتي، تصبح على خير
سلم عليهوم و طلع لبيتو دار دوش خفيف و خرج لبس غير شورط و تكا فبلاصتو ينعس ساعا حلف نعاس مايجيه تنهد و شد تيلي مايقدرش ينعس الى ماسمعش صوتها ماعارفش هادشي لي كيوقع ليه اشنو طبيعتو دوز نمرتها ديك ساعة جاوباتو فرحانة و بقاو كيدويو فأي موضوع لموهيم يشبعو من صوت بعضياتهوم….

♣عند ديلا و جاد♣
مابقاش بزاف و يوصلو ديلا جاها لملل و مدات يديها لشاشة ديال طوموبيل تشعل شي أغنية دوز بيها طريق حتى كيشد ليها جاد يديها و فنفس لوقت مركز مع طريق و هي شافت فيه ظنات انه ما بغاهاش تقيس ليه حاجتو
ديلا: أء!! س..سمحليا انا غير…(قاطعها كيدوي و هو مركز مع طريق)
جاد(لقاها فرصة يسمع فيها صوتها على خاطرو): غني نتي
ديلا(طلق منها و هي رجعات لبلاصتها حشمانة): م..ماكانعرفش نغني….

جاد: اممم ماشي موشكيل لي جات من عندك مارحبا
ديلا: اففف اكي شنو بغيتيني نغني؟!
جاد: لي بغيتي
ديلا(بقات كتفكر): اممممم(قفزات) صافي لقيتها
قادات صوتها و بدات كتغني مغمضة عينيها صوت ولا أروع بحال تغريد لبلبل حنين و قوي كيخترق لمسمع و كيسحر لواحد
ديلا: عرفتك متي تبدلت حياتي….مندا شحال عمري وين كنتي…ديتي لعقل و قلب سكنتي كي لجنية فيا سكنتي….

بقى غير كيتصنت ليها مرفوع اش هاد صوت لي عمرو ماسمع بحالو واخا بلا موسيقى الا انها كتخليك تنسجم و تأثر بلأغنية سوغتو هاد لأغنية لي جابتها لاسقة بحال الا كتغني عليه و على ماشاعرو تجاهها محسش بطريق گاع حتى لقاو راسهوم حدى مكان لإفتتاح عاد سكتات دارت شافت فيه كيفاش كيشوف فيها بطريقة ما مفهوماش و هي على سبة دغيا كتحمار و تزنگ…

نزلات من طوموبيل كتقلب على طموبيل ديال بابات سيلين حتى لقاتها و فرحات و هو غير نزلات دوز يديه على و جهو و تنهد بعمق و نزل حتى هو و وقف حداها دارليها بيديها حركة ديال تفضلي بتاسمات ليه و زادت و هو موراها حاضي مشيتها و بتسامتها و ريحتها لي باقا لاسقة فيه كتغلغل فنيفو طلعو فشي دريجات مزوقين بضيوان وصلو حدى لباب كانو واقفين تما جوج دلي كارد غير شافو جاد حياوه و دخلو هو و ديلا لي تلاقاتها وحدة تما و شدات من عندها لكاپ…
#يتبع 😍😍😍

❤حـــــــــــــــب ســــنــــيــــــن❤
✔بقلمي ✍ : زينب الوديني
❣الجزء:46❣

ملي حيدات لكاپ غير مازادت بانت لكسوة و جاد غير ما زاد داخ و لي تما كامل حاظيها حيت صارحة هي ليجات لواعرة فيهوم و جاد متمالك راسو بزز ملي كيشوفهوم كيفاش كيشوفو فيها ما كرهش يدشها و يغطيها و يبقا يشوفها غير هو اما ديلا ففعالم آخور ما مسوقة لحد كتشوف غير لقاعة شحال زوينة و مزينة بطريقة كلاس و كتسمع للموسيقى لهادئة لي كتعجبها حتى كتلمح سيلين واقفا مع شي حد حركات راسها كضحك عليها فين ما مشات شادا ستون و دارت عند جاد….

ديلا: انا غادي نمشي عند سيلين
جاد: فينا هي؟!
ديلا(شيرات ليه بصبعها): راهيا
جاد: لي واقفا مع براهيم
ديلا: اه واش كتعرفو؟!
جاد(حرك راسو بأه): امم هاداك هو صاحبي مول هادشي
ديلا: ااه اوا يلاه نمشيو عندهوم….

مشاو و لأنظار كولها عليهوم كيفاش مواتيين مع بعضياتهوم ، حتى وصلو عندهوم و وقفو معاهوم
سيلين: ديلا إمتى وصلتي؟! (سلمات عليها و مدات يديها صافحات جاد)
ديلا: دابا عاد جينا
سيلين(شافت فبراهيم): نعرفكوم هادي صديقة طفولتي و ختي ديلا(شافت فديلا) و هادا إبراهيم صاديقي هادي واحد ساعة و نص ههه
براهيم(سلم على ديلا بلاباقة): متشرفين
ديلل(بإبتسامة): شكرا…

سيلين(قرصات ديلا بشوية و بلا ماتبين): ديلا يلاه معايا احبيبة نقاد مكياجي
ديلا(جابت ليها ضحكة حيت عارفها باغيا تعرف اشنو وقع): واخا زيدي
شدو فبعضياتهوم و مشاو للحمامات، و براهيم متبع سيلين و حركاتها دات ليه عقلو اصلان هو من ديما كان معجب بيها مي ملي تفارقو فليسي صافي نساها و دابا ملي رجعات لحياتو مرة اخرى عاود رجعليه داك شعور حمقاتو أناقتها و جمالها و شخصيتها و حس لفكاهة لي عندها كيحس بيها كتشبه ليها فبزااف ديال لحوايج و جاد كيشوف فيه كيضحك و كيحك فلحيتو عرفو طاح على زنافرو …

جاد: واا لعربي و باركة كليتي درية بعينيك عيقتي گاع
براهيم(عاد عاق براسو): اوااه اصاحبي ما تبدلاتش عرفتي شحال من بنت عرفت فحياتو ولكين بحالها ما عمري ما شفت
جاد: عقلات عليك بعدا؟!
ابراهيم: ههه ابدا تقول عمرها عرفاتني هادو سون پوغ سون غايكونو فقدو ذاكرة هههه(ضرب فكتافو) دابا عاد حسيت بيك ا لعشير لحب صعيب….

جاد(دار إشارة لسيرڤور جا لعندو و هز كاس ديال لويسكي شرب منو): ما كاين لا حب لا والو و نتا راك عارف هدفي شنو هو
براهيم: لإيمتى غادي تبقى تنكر ا جاد؟! راه من عينيك باينة كتبغيها و ماشي غير كتبغيها نتا راك مهوووس بيها
جاد(كيقول حتى لهاد درجة مشاعرو كتبان و واضحة مابغاش يزيد يطول فلموضوع): هادشي زويين مبروك عليك
إبراهيم(فهمو و تنهد): شكرا الله يبارك فيك…

♣عند لبنات♣
كانو فطواليط حدى لمراية ديلا كاتقاد شعرها و سيلين حالة فمها بصدمة حيت عاودات ليها كولشي
ديلا(شافت فيها): مالكي الخرا حالة فمك؟!
سيلين: ففف سعدااتك، ياك قلت ليك سيد طايح فيك؟! كون كان كيعتابرك غير صديقة گاع كايبوسك وسط شارع و يقوليك غني ليا بصوتك راه حسن من لموسيقى احح قلبي الصغير لا يتحمل اش هاد لعشق و لغرام كلو؟!!!….

ديلا: هههه وا حتى نتي بان لقيتي لعشق و لغرام ديالك حتى نتي
سيلين: شكون؟! (شافت فيها ديلا زعما من منيتك و هي تبدا تلوي فشعرها) ااااه زعمة براهيم صراحا عجبني كلو على بعضو زوين
ديلا: كيفاش دويتو و تعرفتي على سيد دغيا؟!….

سيلين: غير كنت مع بابا مني كان كيبارك ليه شوية و هما يجيو شي اصدقاء ديال بابا مشا كيدوي معاهوم و بقينا انا و ياه كنتعارفو و قالي عطيني نمرتك عطيتها ليه ههه
ديلا: هاي هاي هاي لحب يااااختشيي(شافت راهوم تعطلو) زيدي زيدي لحفلة قريب تسالي و حنا هنا ههه
سيلين: اههه نسينا راسنا…
#يتبع 😍😍😍

❤حـــــــــــــــب ســــنــــيــــــن❤
✔بقلمي ✍ : زينب الوديني
❣الجزء:47❣

جمعو مكياجهوم فصاك و خرجو كيضحكو رجعو لبلاصتهوم حدى جاد و براهيم لي عنيه غير على سيلين حاضيها و هي كتدوي عاجبها لحال معاه و جاد حتى هو غير حاضي ديلا دازو ساعات و طلقو ليهوم موسيقى كلاسيكية ناضو سيلين و ابراهيم يرقصو ، و جاد نزل كاسو و شد فيد ديلا جرها لوسط لقاعة حط يديه على خصرها و هي علات يديها دارتهوم على كتافو لعراض كتبان صغيرة و هي واقفة حداه كان كولشي كيشوف فيهوم كيفاش كيرقصو بتناسق ديلا شوفاتهوم وتروها و حطات راسها على صدرو كتخبا من نظراتهوم و هو تنهد و طبع قبلة على راسها كيشم ريحتها…

داز لوقت و سلات لموسيقى و مشى ابراهيم دار لقاء صحفي و سيلين ساهيا فيه كيفاش كيجاوب على اسئلة لي موجهة ليه بكل ثقة بعد مدة طويلة تسالا لحفل و ناس بداو كيمشيو كانت طناش ديال ليل، ديلا واقفة حدا طابل طويلة و متكية وجهها بيديها و عينيها حومر كيتلصقو بنعاس مكتحسش براسها حتى كتغفا و تولي تفيق قافزة و جاد كيشوف فيها جابت ليه ضحكة كتولي بحال شي بيبي صغير ملي كيجيها نعاس بقات كتفوه حتى كتحس بشي حد هزها شافتو لقاتو جاد ستحلاتها و دارت يديها مور عنقو و تخشات فيه ناعسة و هو هز ليها ساكها و لكاپ ديالها و خرج بيها هازها حتى لطموبيل حليه لكارد لباب ركبها فبلاصتها و لبسها لكاپ و دار ليها سمطة و هي نااعسة و داز ركب و ديمارا…

♣عند سيلين♣
كانت راكبة مع باباها لي ما بغاتش ديماري ليه طوموبيل
سيلين: اشنو وقع ليها ابابا؟!
سمير(الاب): والله ما عرفت أبنتي كانت عادي دابا مابغاتش ديماري
سيلين: وراه فيا نعااس و غدا خدامة واش غادي نبقاو هنا؟!
يلاه غادي يجاوبها و هو يجي عندهوو براهيم و دوى بعدما هبط سمير سرجم
إبراهيم: سي سميير ياكما كاين شي موشكيل؟!…

سمير: ماعرفتش اولدي اشنو وقع ليها
إبراهيم: نعيط ليك على ديپاناج؟!
سمير: لا لا اولدي انا غادي نتكلف، نتا وصلي غير سيلين لدار الا بغيتي غدا عندها لخدمة بكري
إبراهيم(عجباتو لفكرة): اهاه ماكاين حتى موشكيل نوصلوها…

سمير يلاه بغا يدور يهضر معاها و يقنعها تمشي معاه سحابليه مغتبغيش و هو يلقى بلاصتها خاوية طارت وقفات حدى طموبيل براهيم لي ضحك و مشى فتح ليها لباب ركبات و ركب حتى هو و نطالقو ، طريق كاملا و هما ساكتين مرة مرة كيخطفو شي شوفة فبعضياتهوم بنص عين براهيم جاه لعطش هز قرعة ديال لما صغيرة كيشرب منها و عنيه على طريق و ماشافش ضو حمر و طموبيل لي قدامو وقفات حيد لقرعة من فمو و فرانا بجهد حتى طار داك لما و ماجا غير على لكسوة ديال سيلين لي شهقات و هو شافها هاكاك…

و جبد كلينيكس كينشف ليها لكسوة و هي تبلوكات كانو مقربين بزاف كتحس بأنفاسو على وجهها و يديه على صدرها كيمسح ليها على عينيه شاف فيه و هو يسهى و نسا يديه و بدا كيقرب منها بشوية و هي مجمدة كتحس بجسمها تقال عليها من قربو ليها بقاو هكاك حتى حسات بشفايفو لباردين تحطو على شفايفها بدون حراك حتى بدا كيبوسها بحنية كبيرة بحال الا كيعبر ليها على شي حاجة مقدرش يقولها و هي نساجمات معاه حتى ولات هي لي متحكمة فلقبلة…
#يتبع😍

🌻تتمة🌻
بقاو هاكاك حتى سمعو كلاكسون من موراهوم و ضو خضر شعل شحال هادا و هوما واقفين فطريق قفزات سيلين و بعدات منو كتنهج و براهيم كيحرك راسو و كيضحك حتى كتوقف جنب براهيم واحد طوموبيل هبط مولاها زاج و دوا: الا كان خاصكوم تباوسو و تعيشو لحظة شدو ليمين ماشي وسط طريق نصيحة من عندي
سالا كلامو و زاد و سيلين مخنزرة فيه، مسافة قصيرة و وصلو لدار سيلين و نزلات بلا مادوي و معاه و دخلات بحالها….

♣عند ديلا و جاد♣
كانو غاديين فطريق و هي ناعسة حتى وصلو حدى دار حيت عارف واليديها غادي يكونو ناعسين دار جيهتها كيتأملها و هي ناعسة بحال شي ملاك ، قرب ليها و طبع قبلة على شفايفها و بدا كيدور يديه على حناكها باش تفيق
جاد:ديلا، ديلا فيق هاحنا وصلانا….

ديلا(فاقت قافزا): ها واخا واخا
جاد(ضحكاتو): ههه بسم الله عليك طلعي كملي نعاسك فبيتك
ديلا(عاد رجعات ليها ذاكرة و بدات كتحك عينيها و كتفوه): ااه صافي شكرا بزاف ا جاد
جاد: هانية، تهلاي فراسك
باسها مطول و هي نزلات و دخلات لدار دارت ليه باي باي و طلعات لبيتها مسحات مكياجها و بدلات حوايجها ونعسات…

❤حـــــــــــــــب ســــنــــيــــــن❤
✔بقلمي ✍ : زينب الوديني
❣الجزء:48❣

♣بعد مرور أيام♣
دازو ٱيام و علاقة لي كوپل ديالولنا بتلاتة غير ما كتزيد تطور و تعلقهوم بعضياتهوم نهار على نهار كايزيد يكبر منهم لي ناوي يكمل حياتو مع طرف لآخر و منهوم لي باقي ما عارفش طبيعة مشاعرو شنو هوما ، كاين لي باقي فصراع مع نفسو قلبو تايه بين لإنتقام و لحب كل مرة و شنو هو و كاين لي كيبغي من صميم لقلب هدفو واضح و شعورو باين و شكون من غيرو داء القلوب الحب…

كان بكامل أناقتو سروال توب فلكحل و شوميزا بيضة مزيرة على عضلاتو شعرو مقاد بطريقة زوينة و فيديه بغاسلي خفيف واقف حدى لمراية كيركب ساعتو لجلدية لبسها و رش من عطرو لغالي هز تيليفونو و سوارتو و هبط غير فدروج حتى وصل لتحت و مشا بخطواتو و تخنزيرتو لي غير ما كتزيد تبرز رجولتو و هيبتو غادي جيهة لباب…

حتى سمع شي صوت كيناديه
منير: جاد اجي لهنا واحد دقيقة
جاد(دار شاف فيه): اواليد فاش بغيتيني؟!
منير: اجي
مشى منير گلس فصالون و تبعو جاد لقى تما سديم مجبدا و شادا تيلي كتكونيكطا مع حبيبها، و مراد خدام فبيسي سلم عليهوم و وقف حدا باباه مابغاش يگلس
جاد: ها أنا الواليد آش كاين…

منير: احمم غدا…غدا لخطبة درية و باباها جاو
جاد غير سمعو خنزر و عقد غوباشتو كاره لوضعية بقوة ما وقتو كامل مع ديلا و كيفكر فيها نسى هادشي گاع و ما قلبش على كليان جديد مشى ليه من بالو فمرة…

مراد(ضحك و هز لكاس ديال لما يشرب): ههه هي سي جاد غادي يتزوج، ما عرفت شكون هاد تعيسة لحظ لي غاتدي خويا لعزيز
منير: من ديما كانقول غانفتح معاكوم هاد لموضوع و لكن ما كنلقاش لفرصة لمهيم خوكوم غادي يتزوج بلينا بنت موسيو سعد…

سديم بقوة صدمة جات مقلوبة فلأرض ما متيقاش هادشي لي كتسمع حيت كان كيحساب ليها كيبغي ديلا حيت كانت كاتشوفو هو و ياها و عارفة ان ديلا ختو ديال عصام كان ورى ليها صورتها و لكن عمرها ما قالتها ليه ، تمنات ديلا تكون فعلا مرات خوها لأنو دغيا دخلات ليها لخاطرها و عرفاتها بنت ناس ما توقعاتش من جاد هاد تصرف…

اما مراد فحس بحال شي سطل ديال لما بارد تكب عليه ديك ضحكة لي كانت على وجهو تجمعات فخطرة وحدة و علامات صدمة ترسمات عليه و ماحسش كيفاش طاح ليه لكاس من يديه و تهرس و هما دارو شافو فيه مستغربيين من حالتو و ردة فعلو و هو بلع ريقو كيحاول يبان عادي عكس ديك لعافية لي شاعلة فقلبو و دار ضحكة مصطنعة
مراد: زلق ليا من يدي مالكوم ههه (ناض عند جاد و ضرب ليه فكتافو) مبروك عليك الساط واخيرا جا لوقت لي نفرحو بيك ههه
جاد(دتر ابتسامة باهتة): الله يبارك فيك
مراد(شاف فيهوم): انا طالع لبيتي نرتاح شوية…
#زعمااااا اشنو فيها الا وصلتو هاد لجزء ل 20 تعليق هاا راه عاارفاكوم لي كتقراو و ما كتعلقووش و يغيت نقول لوفيااتي راني كنحبكوم واخا تكونو قلال 😍😍😍😍😍😍

❤حـــــــــــــــب ســــنــــيــــــن❤
✔بقلمي ✍ : زينب الوديني
❣الجزء:49❣

زاد بلا مايسمع جوابهوم طلع فلمصعد و تخنزيرتو كتخلع وصل لفوق و دخل لجناحو و سد لباب اولا نقولو طيرها من بلاصتها جاب الله حيوط عازلين لصوت دخل و هو كينهج و كيتنفس بجهد و بزربة و عروقو بارزين بلأعصاب لبنت لي دوز حياتو كلها معجب بيها من طفولتو حتى لفترة مراهقتو نهار لي كيطلاقا بيها و كيشوفها فيه بنسبة ليه عيد…

كبر و إعجابو بيها كيكبر معاه حتى لواحد نهار لقا راسو كيبغيها و كيحماق عليها واخا ما بقاوش كيطقاو كيف كانو بحكم ان كل واحد مشى لبلاصة يبني حياتو الا ان علاقتهوم ما عمرها ما نقاطعات باقين كيتراسلو مع بعضياتهوم و ما عمرها ما قالت ليه انها كتبغي شي حد او على علاقة حيت كيعاودو لبعضياتهوم كولشي فكان عندو امل كبير انها تكون من نصيبو…

كل مرة كيقول غادي يصارحها بمشاعرو و لكن كيتراجع خايف من ردة فعلها عمرو ما تراجع على شي حاجة و هادي معروفة عليه حيت عندو شخصية قوية و فارض راسو ولكن فهاد لموضوع بذات خاف علاش؟! هو براسو ما عارفش كان كيقول يمكن كتبغيني و يمكن لا و لكن ماعمرو ما تخايلها تكون لشي حد آخور من غيرو حيت لي كيقرب ليها كيحاسبو و لكن دابا لأمر مختلف هادا خوه من لحمو و دمو آخر واحد كان متوقعو يكون معاها دابا هو غايشوف حب حياتو كتزوج بخوه قدام عنيه و ماقادر يدير والو…

وسط ديك تغوبيشة دار ضحكة إستهزاء على لحالة لي وصل ليها ضحكة لي فثانية جمعها و نقالب داك لهدوء لإعصار دمر و هرس اي حاجة حداه ارا غير تطفى هاد نار لي كيحس بيها رون داك لبيت و قلبو راسو على سفاه و ففمو كلمة وحدة هي *علااش* و يديه كيسيلو بدم بقا هكاك كيبرد اعصابو حتى عيا و وقف كينهج و عينيه حومر بحال شي جمرة و لعرق هابطة معاه حيد حوايجو بقا غير بشورط و عضلاتو و عروقو تنفخو بلأعصاب…

دخل لدوش و طلق عليه لما باردين كيحاو يتحكم فأعصابو بقا شي نصف ساعة هكاك حتى تهدن مزياان دوش بلخف و خرج لاوي عليه لفوطة ملتحت و مشي للفيكس يعلم لخدامات يطلعو يجمعو روينة لي دار و مشا لدغيسينغ لبس غير شورط و سوفيطما فلكحل و خرج للبالكو كيكمي جبد تيلي و دوز واحد نمرة…

مراد: الو غدا نجي نلقا لڤيلا واجدا…سمعتي…ماشي سوقي هضرة وحدة قلتها…و طيارة حتى هي غدا غننطالقو فصباح
قطع و حط تيليفون فوق طبلة و بقا كيكمي واحد مور لاخور و هو متأمل فسما و كيفكر خاصو يبعد ما غايقدش يشوفها هي و خوه معندو حتى شي حل آخور من غير سفر و يبقا بعيد لفترة حتى يرتب افكارو و يقرر…

♣عند جاد♣
كان راكب فطوموبيلتو سايق غير سالا لهضرة مع باباه خرج باغي غير ينسى و مايفكرش بزااف حيت يقدر يغير قرارو و توقع شي حاجة لباباه تاني و هو هادشي لي ماباغيش و فنفس لوقت كيفكر فعلاقتو بديلا و الا عرفاتو ناوي يتزوج اش غادي دير، تنهد و وكل امرو لله و دوز نمرة فتيليفون و دار فودنو كيت بلوتوت…
#يتبع 🌸

❤حـــــــــــــــب ســــنــــيــــــن❤
✔بقلمي ✍ : زينب الوديني
❣الجزء:50❣

♣في مكان آخر♣
كانت غادا فلكولوار فتجاه لبيرو ديالها يلاه خارجة من واحد لعملية صعيبة من ملامحها باينة مرهقة و عيانة وجهها كان ذابل و عيانة و حالتها لايرثا لها بسيف و هي ربعة ديال سوايع و هو واقفة شادا لمقص وصلات حدا لباب يلاه غادي تفتحها و هي تسمع تيليفونها فجيم كيصوني تأفأفات و جبداتو غير شافت شكون كيصوني بتاسمات فتحات لباب بزربة دخلات و سداتو و مشات گلسات على پياص ديال لفحص كتلعب برجليها و فتحات لخط…

ديلا: اهليين جاد
جاد(صوتها واى كيذوبو ): امم..سلام ديلا صاڤا؟!
ديلا(مبتاسمة غير كتسمع صوتو كتفرح): صاڤا بخير و نتا؟!
جاد:حمد الله اش بان ليك نخرجو لشي بلاصة ليوم؟!
ديلا: اهاه واخا نمشيو حدى لبحر كنرتاح تما؟!
جاد: اكي، صوتك عيان واش واقعة شي حاجة؟!…

ديلا: لا لا غير تمارة ديال لخدمة و صافي نتا عارف عشرة ديال سوايع فسيمانة كولها شحال صعيبة
جاد: ديما كنقوليك خودي ليك ڤاكونص رتاحي راك ماشي طبيبة لواحيدة لي تما
ديلا: وا عاارفة و لكن ما كنقدرش نرتاح و انا عارفة راسي قادرة نعتق حياة شحال من واحد
جاد: الالة حنا نجيبو احسن طبيب فلمغرب يعوضك ارا غير ترتاحي
ديلا: ههه اوكي دونك نتلاقاو حدى لبحر مننهنا(شافت فساعتها) واحد ساعة
جاد: اكي يلاه بسلامة…

قطعات عليه و ناضت ضارت على مرضاها و رجعات لمكتبها و وقفات حدا واحد لمراية صغيرة تما حيدات طابليتها و علقاتها و قادات شعرها و مكياج خفيف كانت لابسة سروال جين زرق واسع شوية و تيشورط بيضة مخشية فيه مع سميطة گوتشي فلكحل و سبادري بيضة رشات من عطرها و هزات ساكادو ديالها و تيليفونها و سوارتها….

و خرجات ركبات فطوموبيل و ديمارات بعدما سيفط ليها جاد لوكاليزاسيون مسافة طريق و كانت تما پاركات طوموبيلتها و نزلات كتقلب عليه بعينيها حتى لقاتو گالس فوق واحد لكرسي ديال لحديد تما و ساهي فلبحر بتاسمات و قربات عندو و گلسات حداه و هو على نفس وضعيوتو…

حتى شم ريحتها و دار شاف فيها و بتاسمو لبعضياتهوم عيط ليها حيت معاها كيلقا حل لمشاكيلو و كينسى همومو و حتى هي معاه كتلقا راحتها و كتنسى إرهاقها و تعبها و لوقت معاه ماكتبغيهش يسالي بدا كيقرب منها بلا هواه ماكيقدرش يتمالك راسو ملي كيشوفها و هي ديك لإبتسامة لي كانت على وجهها زادت عراضت…
#يتبع 🌸

Leave a comment