Skip links

قصة : الوحش وذات القزحتين الجزء 2 ( عشق جبابرة) ج 43

 41,619 عدد مشاهداات

🖤الجزء 2 من قصة 🖤 ⚘#وحش_ذات_القزحيتين ⚘
والذي بعنوان :
⏳قصة : #عشق_الجبابرة ^⏳
♥️ ️#أَحمِـلُ قَلبكٍَ مَعــيِ : متحولينVsسحرة ♥️
📜الكاتبة : chaymae ouaj
🌞الجزء 416🌞
~~
#الرجال قوّامون على #النساء”
هذا خطاب تكليف لا خطاب تشريف،..أنت قوّام لتجعل مكانتها من مكانتك لا تحت قدمك.. أنت قوّام لتجعلها سيدة لا خادمة، أنت قوّام لتجعلها زوجة لا جارية، أنت قوّام لتجعلها رفيقة لا تابعة… وأنت قوّام لتحبها لا لتعذبها ..أنت قوّام لأنك رجلها لا جلادها ..فكونو قوّامين قِواماً صح قِوامة أو أتركو الرجولة لأصحابها …
~~~
بعد مرور أسبوع كامل ….لي داز هادئ عند كل أفراد العشيرة …

نبداو مع #فارس_وجمانة…لي علاقتهم ولات بااردة …من ناحية فارس لي واخا مكايخليهاش بوحدها ولكنو فهاذ الأسبوع ماعمرو حاول يتقرب منها أو حتى باسها …ولا قليييل الكلام مكايهضرش تقريبا من غير لاسولاتو كايجاوب بكلمة أو جوج …كايتعامل معاها في حدود ..حتى فاش كاتنعس جنبو كل ليلة فهاذ الأسبوع كاتمخشش فيه وتعنقو وهو مخليها ولكن جامد ….وهي حااااسة بكل هذا وراداليه البال وفكل نهار كاتحاول تنسيه كاتطلب منو يخرجها كايدير ليها خاطرها وكل ليلة كايخرجو بجوج يبدلو الجو ولكن بدون نتيجة تعاملو معاها تغير حتى كاتقهر وتبقا تبكي عليه وتقوليه تبدلتي عليا ..وهو كاينكر ويقوليها هو هو وهكا كان ….فكاتكمدها وتسكت ..فا من جهة فارس ومن جهة أخرى البنات لي مابقاوش كايهضرو معاها من غير سماح …عاد خوتها بجوج من غير وسيم….كل هذا خلاها دخلات فنوع من الاكتئاب فا نشاطها وحيويتها اختفاو و ولات غيير ساكتة وساهية …..

أما #سليم_وسميحة ..هاذ الأخيرة لي وضعها كفس من وضع جمانة …سليم لي أكتر من أسبوع ماهضر معاها نهااائيا حتى كلمة وحدة عيات تبكي عليه وتحزرو..وواالو ..ولكن فبعض الليالي لي مرو فهاذ الأسبوع كايجي شارب ومكايقدرش يقاوم كاينعس معاها بكل حب حتى كاتقول صااف سمح ليها …وصباح كينوض كايقلب عليها … عياات فيه حتى انها طلبات مساعدة أمو شيماء …ليحاولات تتوسطليها وهضرات معاه عليها بدون نتيجة …معصب غير راسو وحتى فاش كاتوقف سميحة تهضر معاه عينيه كايكونو غير على الكدمات لي فيدها لي واخا بداو كايختافيو هو مزالو مقصح قلبو …حتى عيات ماتحزرو ومابقاتش كاتحاول ..وحتى مابقاتش كاتعيي راسها تهضر معاه حيت عارفاه مغايجاوبش …

#وسيم_وسماح لي علاقتهم كلمالها كاتتحسن…. وسيم لي حدها واعداتو مغاتعاوذش تكدب عليه او دير شيحاجة بلا خبارو …سمح ليها كليا بقلب صافي ونسى الأمر …حتى انو رجع كايهضر ويضحك مع جمانة عادي …وسماح بحاالو ماحسساتش جمانة نهائيا انها السبب او عاتباتها بالعكس واساتها وكاتتعامل معاها عادي

أما #زليخة_وعصمان لي مزالين بجوج فحرب الكبرياء…هو معفر وهي كتاار منو ومابقاتش مسوقة ليه حيت طوول هاذ الأسبووع وهي غير لاسقة فساندرا …فينما مشات كتبعها وتجلس حداها …بغرض حمايتها حيت هي مكاتييقش فديما وعارفة انها غاتحاول تآذيها مرة اخرى … اما ساندرا لي استغربات فالأول من تقرب زليخة منها ولكن من بعد تعوذت وهاذ التقرب خلاهما بجوج صحابات لدرجة ساندرا انفاتحات معاها كليا وولات كاتعاودليها كل شيء وحتى زليخة عاودات لساندرا كل شيء عن علاقتها بعصمان…..

#مالك_وأميرة لي دوزو الاسبوع وهما كايوجدو لعرسهم ليغايكون مغربي بطابع تقليدي ..فنفس الوقت مالك وباها فيليكس ماخلاوهاش تحس بالنقص من ناحية قرايتها ..بل جابوليها أحسن المصممين وجبار بنفسو وسرًّا جابليها مصممة إيطالية معروفة كمدرسة خاصة ..كلهم فخدمتها …وهي واخا فرحات ولكن مزالها مفقووسة حيت مبقاتش غاتكمل فالجامعة …ولكنها تهدنات ومابقاتش معصبة من البنات…أما جمانة كاتتهرب منها …

أما #ساندرا لي طول هاذ الأسبوع وهي كاتحاول تتحكم بكل العناصر السحرية واخا بووحدها و ماعارفاش كيفاش ولكنها ترتجل…وفنفس الوقت مابقاتش كاتتدرب بطريقة المتحولين بل حاولات تبتاكر طرق تدريب خاصة بها ظنا منها غاتزيد قوة ولكن بدون فائدة ….أما جبار لي مامفارقهاش بمرة بالعكس مساندها كليا وفكل ليلة هي كاتتدرب على تعاويذها هو كايكون جنبها حتى كايقلبوها رقص شرقي …ومن ناحية جمانة هو ماعاودش هضر معاها نهائيا واخا اعتاذرات منو مرة اخرى بدون فائدة …… □●تتمة الجزء 416□●
#أما هاندا لي فهاذ الأسبوع حاول مراد يتقرب منها عدت مرات بطريقة متحرشة وهي كاتتهرب منو ولكنو مصر ياخد منها ماشي غير لفلوس ..بل حتى الجسد …..وآخر مرة كان غايبوسها وهي دفعاتو وضارت فيه وغوتات فوجهو بأنها مخطوبة …وهو خاف يصدق مضيع خطتو في النصب عليها ماديا …هاذشي علاش اعتاذر منها وقاليها غير حيت كايبغيها وباغيها و واعدها مايعاودش يقرب منها ..وفي قرارات نفسو عازم نهار ياخد منها لفلوس يشدها ولو بزز ينعس معاها …وهي كل تحرشو بها ماقالتوش لخليل حيت كاتشوفو مامسوقش ليها نهائيا ومكايسولش فيها بمرة …وخافت تقولها لخوها عصمان عن مراد ويصدق قاتلو او ينوض صداع …فا سكتات وباش تتجنب مراد نهائيا ..جلسات فالقصر ومابقاتش كاتمشي للمستشفى …
🍀🍀🍀🍀🍀
‏”المُحب لا يمّل أبداً ، تذكرو ذلك جيداً….
~~~~~
صباح اليوم الساعة 9 ….
في جناح سليم هاذ الأخير لي ناض معصب ككل يوم فهاذ الأسبوع …دوش ولبس ثيابو …ووقف أمام لكوافوز لي جنب سريرو …هز هاتفو وشاف فيها …كانت على سريرها فايقة وكاتشوووف فيه …استغرب حيت ماصبحاتش عليه ككل يوم واخا مكايجاوبهاش غير كاتفيق كاتقولو صباح الخير …هز فيها حاجبو وزاد استغرابو ملي شافها تكعدات بدون ماتهضر معاه ويالاه حطات رجليها على الأرض غاتوقف حتى مالت كلها غاطيح على لكوافوز وبسرعة اختفى من مكانو وظهر أمامها وشدها ونطق برعب…)

سليم : مالكي؟؟…

(سميحة شادة راسها وتنترات منو حتى طلقها وجلسات على السرير )

سليم مزيير على يديه ) راني سولتك ؟

سميحة شافت فيه مخنزرة ) آه هضرتي معايا سبحان الله …

سليم : سميحة بلا ماتصعريني عالصباح و…

سميحة قاطعاتو بصراخ ) آش نصعرك آش وراااك خارج من كرش مك صاعر أخوية عاد غاتحتاجني أنا نصعرك !

سليم هز فيها حاجبو ) خوية ياك ؟

(سميحة حاولات تنوض ولكن داايخة وهو رجع شدها )

سليم : علاش دايخة هكا جلسي غاعيط لهاندا تفحصك او يالاه نديك للمستشفى (ويالاه جايهزها حتى تنترات منو )

سميحة : مادايخاش غير ماكليت والو من لبارح فصباح حيد خليني ندوز للحمام…

سليم حط يدو على راسها كايتفقد حرارتها ) : وعلاش مكاتاكلييش حتى من وزنك نقص بزااف…

سميحة :أييه وشكون سباب فهاذشي…

سليم ابتاسم وحيد يدو من على راسها ) دابا بغيتي تقلبي عليا القفة ياااك …ماحزرتيش ازوينة دياالي (واستدار غادي بحالو )

سميحة لي دموعها بداو مايطيحو وغوتات )

سميحة :علالاش غانقلب علييك هاذ القفة ها (وتمشات تاوقفات أمامو مخنزرة وكاتبكي ) بغيتي تبقا مقلق سووقك هذااك مابقاش كايهمنييي عرفتي علاش حيت ملييييت وعييت منحزر فيك ونتا قاصح بزااف…

(سليم كايشووف فيها بدون مايجاوب يالاه غايتخطاها يزيد حتى شدات يديه ..ورجع شاف فيها وهي عينيها الدامعين مطرطقاهم فيه وفمها كايرجف )

سميحة : قوليا بصراحة ؟ لو مامشيتش مع جمانة ..لو خليت ختك مشات بووحدها لهذاك الحفل… وماكنتش معاها كنتي غادوزها ليا ؟ فكر فييها واش كنتي غاتتعامل معايا عاادي…

سليم لارد فقط كايشوف فيها )

سميحة : رااني مشيت على قبلها اسليم ..والله مشيت باش منخليهااش بوحدها..

سليم ابتاسم باستهزاء وقرب حتى قابل وجهو مع وجهها ونطق ) بااااين يا سمييحة أنك مشيتي غيير باش ماتخليهاش بوحدها بااينة بزااف نييت غييير من فستاانك لي كان معرييي فخضك كولو خارج ..ومكياجك المبالغ فيه (ابتاسم) باين …

سميحة سرطات ريقها ) ماقلتش اني ماغلطتش أنا غير قلت ليك أنني مشيت غير…(وسكتات ملي نتر يدو منها وزاد خارج …وسميحة زيراات على يدها وغوتااات وكاتهضر وهي مزننكة بالأعصاب وكاتهز بلاصتهاا ).

سميحة :كااااع لاك تسمح ليااا وكااع لاك تهضر معاايا سيييير سيير ياا سليم ولكن ماااتجيييش فالليل ديييير فيها سكران وتتلاح فحظنييي أنا مااااشي ق..بة يا سلييم تجي عنديي غيير بالليييل سمعتييي سييير تقلق تااتشبع ولكن ماااتقربش منيييي تاااتفش او عرفتي شنووو ماتقربش منييييي كااااع …ازمر لاخر…

سليم وصل للباب وهو كايسمع فصراخها وغير عايراتو حبس الضحكة..وحل الباب وزاد خرج ) 🖤الجزء 2 من قصة 🖤 ⚘#وحش_ذات_القزحيتين ⚘
والذي بعنوان :
⏳قصة : #عشق_الجبابرة ^⏳
♥️ ️#أَحمِـلُ قَلبكٍَ مَعــيِ : متحولينVsسحرة ♥️
📜الكاتبة : chaymae ouaj
🌞الجزء 417🌞

سليم وصل للباب وهو كايسمع
فصراخها وغير عايراتو حبس الضحكة..وحل الباب وزاد خرج )

سميحة حيدات بانطوفتها وهي تشيرها على الباب بعصبية ) أنا غاانوريك يا سليم …(ومشات كتجري للدريسينغ نتاعها هزات الحقيبة ليفيها الكمان نتاعها ..وخرجات للجناح و يالاه غاتحل بابو تخرج ..وهي تحط يدها على فمها بسرعة لاحت حقيبة آلة الكمان على الارض ..ومشات كاتجري للحمام تحنات على لافابو كاترد وتعاود ….
🍀🍀🍀🍀
‏وأنك سندي واتكائي وعُمقي وقوتي ومُلكي
ومملكتي وضلعي الثابت الذي لا يميل
~~~~~

في جناح جبار …هاذ الأخير لي فاق على رنت هاتفو …حيد ساندرا من على صدرو حيت ناعسة فوقو وهز هاتفو ..غير شاف المتصل وقف مخنزر وزاد حتى للبالكون حلو وخرج وشد الخط ….

(أما ساندرا حلات عينيها كاتكسل مبتاسمة…وتكعدات شافتو فالبالكون …هزات بينوار خفيف لبساتو فوق الدوبياس باش كانت ناعسا وناضت حافية كاتمشا فاتجاهو وكاتسمع فحديثو عبر الهاتف )

جبار : القوى السامة عندي تقريبا 20 قوة …بغيت الخمس قوى السامة الناذرة أرسل طلب رسمي مختوم لأصحابها يكونو عندي غدااا غانستنسخها (..سكت شويا كايسمع الرد ونطق ) …آه والقوى الهجومية المباشرة النادرة ..قوة الأشواك وقوة التذمير الذاتي ..وقوة الإستحواذ..أصحابها متحولين في الجزر النائية بغيتهم يكونو عندي غدا يا سليم… (وقطع الخط ..ومباشرة رن هاتفو تاني وجاوب )

جبار : نعام… (سكت شويا ونطق بعصبية )…ماديري والو من غير داكشي لي قلت ليك (ابتاسم بشر ) خليها نشوفو اشنووو غاتصنع ….انا عارف اشنو كاندير نتي نفذي الأوامر فقط …(وقطع …هز عينيه من على الهاتف ملي حس بطاقتها السحرية ..واستدار لقاها خلفو ابتاسم ومد ليها يدو لي غير شداتها جرها لحظنو معنقها)

جبار : صباح الحب والجمال والنعومة …

ساندرا مبتاسمة ) صباح النور (سرطات ريقها) واش هاذشي علاش هاذ الأسبوع حسيت بطاقتك تضاعفات ؟

(جبار هز فيها حاجبو )

ساندرا : كاتستنسخ ؟

جبار : عندي حد مئة قوة ياك فا علاش منكملهمش ؟

ساندرا كاتشووف فيه وسرطات ريقها ) مئة قوة مساهلينش ..هاذ القوة الهائلة خاسها جسد قوي لي يهزها …واش هاذشي علاش كنتي طول هاذ الاسبوع كاتريني و…

جبار قاطعها ) بالنسبة ليا ساهلة وبزاف فامدام عندي القدرة على احتواء مئة قوة والتحكم بيهم فاجسدي يقدر و أولا أو آخرا كنت غانكمل المئة…

ساندرا :أنا عاارفة أنك غاتقدر ولكن مئة قوة استنساخ ماشي دفعة وحدة يا جبار…حسب الكتاب السحري المتحول المتميز بالاستنساخ وخصوصا بامكانية استنساخ كبيرة بحالك …خاسو يستنسخ طول حياتو أي فكل مدة عمرية تستنسخ قوة ماشي كلهم دفعة وحدة …

جبار :اشنو هو الفرق ؟

(ساندرا ابتاسمات وحطات يدها على عظلات صدرو العاري القااااصحين وكاتشوف فيهم )

ساندرا : فالحقيقة بالنسباليك مكاين تافرق (ابتاسمات وهي كاتضغط على عظلات بطنو ) جسدك قوي بزاف غايقدر يهز كل هاذ القوى (شافت فيه) وأيضا عقلك وذكائك…

جبار ابتاسم ) مابقا والو وغانكمل المئة …

ساندرا : شحال عندك دابا ؟

جبار : شحال كايبانليك ..؟

ساندرا سرطات ريقها وبعدات منو خطوة حتى وقفات متكية على حديدات لبالكون وشعرها تدلا منو…. عاد لبينوار لي قصير بزز ساتر مؤخرتها ونازل على كتفها كل صدرها خارج …وغمظات عينيها وتنهدات وهي كاتستشعر طاقتو ويالاه حلات فمها تهضر حتى تجرات بقوة حلات عينيها لقاتو مخننزر فيها وغوت )

جبار :علاياااش كاتقلبي ؟

ساندرا مخرجة فيه عينيها )؟ أ اويلي مالك …؟ ■♡تتمة الجزء 417 ■♡
ساندرا مخرجة فيه عينيها )؟ أ اويلي مالك …؟

(جبار أشار ليها للأسفل … لي عامر بعمال رجال لي كايجهزو الحديقة دالقصر لحفل الزفاق دمالك وأميرة ..وأليشا واقفة عليهم )

جبار بسرعة هز ايزار خفيف من على فوطوي تما لاحو على كتافها وغوت ) هبطييي عندهم هكااا نتيييي حسن ؟

ساندرا :ماشفتهمش تهدن …

جبار مخنزر ) دخلي لبسيي…

ساندرا مبتاسمة ) تسعين قوة (شاف فيها مخنزر… وهي كاتهضر فرحانة وبافتخار ) عندك تقريبا دابا تسعين قوة ياك ؟ مابقاليك والو للمئة ههه….

(جبار طل فالأسفل لقا واحد من العمال هاز راسو كايشوف فيها وهو مكوانسي وحاال فمو فصدرها … وهو يغووووت صاعر )

جبار : وااااااااا لق..وووووي كااااتمنظر ياااااك هااانا هااابط لزاااااا..ل بووووك (وبسرعة هزها لاحها على كتفو وهي مخررجة عينيها دخلها وحطها على السرير وهز بوديه لبسو )بقااااي هناااا حتى نرجع غاااتخطي خطوة وحدة خارج الجناح رجليك ييطييرو …

ساندرا مخرجة عينيها ) فين غادي و…(سكتات حيت اختفى من أمامها …وهي حالة عينيها بصدمة …ناضت كتجري للدريسينك خدات بينوار طويل باليدين لبساتو ولوات حزامو عليها وزيراتو …ومشات كاتجري للبالكون غير تدلات طلات لقات جبار شانق على هذاك العامل كايعطيه فالطرش وأليشا عمتو كاتحزر فيه يطلقو…..

جبار شانق على العامل كايصرفق فيه وهو كايغوت )واااش جاااي تخدم ولا تشووفلي فمرااتي (وطرشو) علاش هااز راسك كاتمنظر عندي معرض هنا… (وطرشو)

أليشا مخرجة فيه عينيها ) أولدي غير طلقو غانعطيه فلوسو ويمشي بحالو …

جبار يالاه غايعطيه تصرفيقة اخرى حتى غوتات ساندرا من الأعلى )

ساندرا : جبااااار..

جبار هز راسو ويالاه غايغوت عيها تدخل …تاشاف العامل لي فيديه هو الآخر هز راسو )

جبار غوووت ) :ليوووم تموووت (وعطاه بونية تاقلبو على الأرض ويالاه غايتحنا عليه يزيدو …حتى بسرعة شدوه سليم ووسيم…)

سليم :هداا أصاحبي واش غاتقربلها فنهار عرس مالك …

جبار : سلييم طلق وااغير طلق مغاانقتلووش غير غانعلمو يشووف واااطلق ماااتخلينيش نغلط فييك

(وسيم بسرعة هز العامل من على الأرض وجبد بسطامو خدا منو فلوس دارهم ليه فجيبو )

وسيم : كون كنت بلاصتك كون جرييت هربت بلا مانشووف مورايا …

العامل سرط ريقو وهو كايشوف فجبار لي كونما سليم كون طار عليه …وبقا راجع باللور حتى مشا كايجري …ووقف رئيس هاذوك العمال أمام جبار وسليم كايعتااذر ويعاود …وجبار بعصبيتو جرا عليهم كوولهم وهو صاعر كايغوت حلقو غايخرج …حتى تدخل جاسم وفيليكس هدنوه وقالوليه غايجيبو عاملات نساء بدل الرجال عاد برد ..وطلع لجناحو ….
🍀🍀🍀🍀

عند ساندرا لي كاتمشي وتجي بتوتر فالجناح ..حتى ظهر أمامها مخننزر وهي رجعات بلور )

ساندرا : تهدن تهدن مادرت واالو …

جبار مخننزر) : واش قلت ليك طلي ها وصدرك كولو كان مدلي ..؟

ساندرا سرطات ريقها ) مستووور هانتا شوف لبينوار …

(جبار قرب منها بسرعة البرق ..بقوة الجري السريعة حتى قفزات ..ودور يدو حول خصرها وقرصها فظهرها حتى تأوهات …)

جبار : آخر مرة تخرجي للبالكون عاارية …

ساندرا : واااخا واخا تهدن علاش مشيتي سلختيه وعالصباح مسكين لا وجريتي عليهم كلهم و …(سكتات مخرجة عينيها فاش ضغط بصباعو على ظهرها )

جبار : كادافعي عليه ؟ وفين كااتعرفيه أصلا ولا عاجبك يشووف فيك ؟

ساندرا : ضريتيني تهدن ماشي هكا غير مابغيتتكش دابز و…

جبار غوت ) صااافي سدي عليااا الموضوع (وهزها لاحها على كتفو وهي تنهدات ونطقات)

ساندرا : فين دايني تاني…

جبار : غانلوحك من لبالكون (غووت تاقفزها ) فيين غاااندييك كااااع ندوووشووو (ودخل للحمام) 6🖤الجزء 2 من قصة 🖤 ⚘#وحش_ذات_القزحيتين ⚘
والذي بعنوان :
⏳قصة : #عشق_الجبابرة ^⏳
♥️ ️#أَحمِـلُ قَلبكٍَ مَعــيِ : متحولينVsسحرة ♥️
📜الكاتبة : chaymae ouaj
🌞الجزء 418🌞

🍀🍀🍀🍀
نمشيو لنعد ديما لي جالسة فوحدة من الصالات كاطل من النافذة بتوتر …شافت جبار منلي سلخ العامل وهي كووولها متوترة ومخلوووعة وكلتقول غير امتا يطلق العامل ويمشي يدخل ماتهدنات … حتى شافت تدخل خوتو وجاسم وفيليكس حتى فرتكو المجمع …..تسنات تادخلو كل لستاركس للقصر ..وخرجات كاتجري وقفات امام احد ليكارد ….

ديما : ماوصلني حتى طرد ؟

الكارد :لا أمدام…

ديما غوتات ) كييفاش لا..راه كانتسنااه و هاااذي نص ساعة باش كان خاااسو يوصل (شدات راسها بتوتر..وهي كاتخمم عنداك يكون شيحد من لستاركس تسلمو بدالها ….شافت فأليشا لي بعيدة عليها واقفة مع بعض الخادمات كاتوزع عليهن المهام..وهي تصفااار مخررجة عينيها ملي تفكرات نوع قوة أليشا ^ قوة التحكم بالحشرات^ …ومشات بخطوات سريعة وقفات أمامها )

أليشا كتشوف فيها باستغراب ): مالكي ؟

ديما ابتاسمات ) والو أحبيبة احم بغيت نسولك اكما تسلمتي واحد الطرد ديالي ..؟

أليشا : لا ومن 8 دصباح وانا هنا ماوصل تا طرد

(ديما تنهدات براحة حتى وقف جنبهم نفس الكارد حاني راسو )

الكارد : سيدة ديما علموني حرس بوابة سور القصر أن طردك عاد وصل غانجيبو ليك (وانساحب )

أليشا : اشنو فهاذ الطرد لي كاتسنايه بهاذ اللهفة ؟

ديما : و والو أحم مجوهراتي على قبل عرس اليوم ومع غاليين بزاف دكشي علاش مغانتهنا تانشد الطرد ( بانليها الكارد جاي هاز علبة متوسطة الحجم ..استأذنات من أليشا ومشات بخطوات سريعة خداتها منو وهي مبتاااسمة نطقات بهمس )

ديما : وأخيرا

…..: أخيرا آش ألواليدة …؟

ديما قفزات واستدارت لقات ولدها موراها ) عصمان خلعتيني ؟

عصمان قرب منها وباسها فخدها ) مالكي متوترة هكا..؟

ديما : والو ..

عصمان شاف فالعلبة ) اش داكشي…

ديما خنزرات فيه وغوتات ) ونتاااا مااالك بحالا كاتحقق معاايا قلت والو هي واالو…

عصمان تنهد ) تهدني غير سولت امي ؟

(ديما مخنزرة ويالاه غاتدخل حتى وقفها )

عصمان : حتى لإيمتا غاتبقاي مقلقة ؟

ديما : دااائما حييت مكاتسمعش لهضرتي وأصلا عمرك سمعتي لياااا ..

عصمان :الله يهديك أمي واش نتبعك فالغلط و..

ديما غوتات ) أنني نظمن ليك مركز ومكانة مرمووقة وسط عشائر المتحولين غلط أ أ ؟ وأنااا ماطلبت منك واالو غير تبغي جمانة وتخليها تبغيييك باش تتزوج أخت اللورد الأول ؟ وأني نظمن لختك حتى هي تكون الليدي الأولى …هاذشي غلط …؟

عصمان خننزر فيها وغوت ) واا مي وااش ماغاتعيااايش (قرب منها ونطق بهمس ) جمانة ختيي وهي تزوجاات وبخووية نسااايها عليك وأنا مامحتاااجش نتزوجها أو غييرها باش تكوون عندي مكااانة مرمووقو راني أحد العظماء الأربع أمي وأنا متأكد حتى لو لوااليد ماتنازلش ليا عن منصبو جبار كان غايعييني فالمنصب …

ديما : أصلا أنا مااابقيتيش كاتهني حيت من صغرك ونتا ابن عااصي ليا وكاتهرب مني وتمشي عند الليدي شيماء هي لي رباتك تقريبا وخرجات على تربيتك رداتك حنين و عبد عند ولادها و..

عصمان شد راسو وغوت ) وااامي وا بااركا من هاذشي دياالك … ونتي غاالطة وبزااااف هي عاملاتني كواحد من ولادها ورداتني فعلا وااحد منهم وبصراحة أنا محظوظ بزااف حيت هي لي رباااتني أما كون بقيت معاك علم الله كيكنت نكون دابا ونزيدك كون غير كانت هي نيت لي ولداتني ….

ديما خرجات فيه عينيها ) ياك ألمسخووط..■●تتمة الجزء 418■●
ديما خرجات فيه عينيها ) ياك ألمسخووط..

عصمان : آه أميي آه …

ديما مخنزرة ) سيير عمرك غااطفرووو غاتبقا دااائما خداام عند ولدها وآخرتك غاتزوج ديك زليخة المتكبرة لي نتا معمي بيها وهي أصلا مكااتبغيكش حيت كااتبغي جباار وغاتعيش معاها حياتك كولها ونتا عاارف هاذشي ههه مراتك كاتبغي لي كاتقول عليه خوك ههه..وخلييك حيت تستاااهل أنا غسلت عليك يدي ومامحتاجاكش عندي هااندا وهي ليغاتحقق ليا أحلامي…

عصمان كايشووف فيها ونطق بنبرة تهديد) غاتبعدي من ختي أمي غااتبعدي منها سمعتي هي تخطبات لخليل ..وشفتي جبار بلا مادوري بساحتو راه على قبل الليدي الساحرة غايمحيك نتي وكل عشيرتك من على الوجوود وغاااتجريني معاك أنا ولواليد فهاذشي ديالك أمي داكشي باش كنقووليك بل كانطلبك عاافاك أمي بعدي من سااحتو وأي شيء ماهواش كايضور ليك فدماغك لغيييييييه وختييي أمي عطيها التيقار…

ديما ابتاسمات) مالي اشنو غاندير كااع أصلا بعد العرس بأيام قليلة غانمشي أنا وباباك نرجعو لتركيا …

عصمان تنهد..وخدا يدها باسها ) كنعتاذر اذا قلت ليك شيء جرحك غير تعصبت …(ومشى فحالو)

ديما نطقات بهمس ) سير يخ مافيك فايدة بحالك بحال باك (ابتاسمات ) هااندا هي لي غاتكولي الليدي الاووولى هي فقط …
🍀🌹🍀
وماشي بعيد عليهم واقفة زليخة مدرقة مع واحد الحيط …بلباس سبور وكولها عرقانة..كانت كاتجري فغابة لستارك ..وراجعة حتى بانليها عصمان ومو واقفين كايهضرو …وتخبات كاتشوف فيهم وكاتحاول تسمع ولكنهما كانو كايهضرو بالتركية وهي بزز كتفهم فيها بعض الكلمات القليلة …فا بقات حاضية غير تعابيرهم عصمان ليكان باين فيه معصب وكايغوت فوجه أمو لي مخنزرة فيه بدون ماتفهم زليخة السبب ..ولكن فالأخير باس يدها واعتاذر ومشا …زليخة تنهدات وهي كاتشوف بحزن فعصمان لي غادي ..وكاتفكر نهار يعرف حقيقة أمو كيغاتكون ردت فعلو …شافت فديما تاني لي عينيهيا على العلبة لي فيديها ….زليخة مخننزرة و وبسرعة جبدات هاتفها رسلات رسالة …لي ثواني تلقات عليها الرد …وزادت دخلات ….
🍀🍀🍀
○○
عيوبك لو عابها الكلّ أنا أحبها لأجلك..أنا أتقبلها …أنا أجعل منها عيوبا مثالية مثلك ..
○○

في جناح فارس هاذ الأخير لي فاق لقاها ناعسة فوقو ككل يوم طول هاذ الأسبوع موسدة صدرو العاري …شعرها مليوح على وجهو وغير بسليب وميني بوط …ابتاسم ومد يدو حيد شعرها من على وجهو…والأخرى حطها على ظهرها الناعم كايدوز أطراف أصابعو عليه …تنهد وهو ساهي فالسقف وسارح فأفكارو لثواني ..عاد هزها من فوقو غير بشوية وهو مبعد عينيه مايشوفش فجسدها ..وغير حطها على السرير جر عليها ليزار غطاها كولها وجايتكعد ينوض ..وهي بحكم نعاسها خفيف حلات عينيها وتكعدات حيدات ليزار وشدات يدو وكاتشوف فيه باستغراب ..)

جمانة : فارس ؟

فارس شاف فوجهها وابتاسم ) صباح الخير (وبعد نظرو ..هاذشي لي رادة ليه جمانة البال ماشي غير دابا بل طول الاسبوع مكايشوفش فجسدها نهائيا ..ميلات فمها حابسة البكية ونطقات )

جمانة : واش غانبقاو هكا دائما ياك قلتي بلي سمحتي ليا ؟

فارس : علاش اشنو درت؟

(جمانة تكعدات على ركبتيها قربات منو وقفات أمامو ملاصقة معاه ..وحطات يديها على خدودو وهو بدأ كايتنفس بسرعة وعينيه كايهربو من عيونها لصدرها الصغير سرط ريقو ودور وجهو )

جمانة : هاذشي أفارس لي كاديير كاتتهرب مني مكاتشوفش فيا بمرة و..(سكتات ملي حيد ليها يديها وشدها من خصرها كحزها جنب ووقف هز بوديه كايلبس وهو عاطيها بالظهر)

فارس: قلت أني سمحت ليك وعنيتها يا جمانة …

جمانة غوتات ) إذن علالاش كاتتصرف معايا بحال هكا علاش كاتهرب منيي؟

فارس كايهضر وهو عاطيها بالظهر ) ماشي بسببك بل على قبلي يا جمانة …غانمشي لصال دالسبور نتريني شويا عاد نجي ندوش ..ماغانكونش فالفطور غير هبطي بوحدك …(وتمشى بخطوات سريعة خرج وسد الباب …خلاها موراه دموعها دايزين بسكات…جلسات متكومة على نفسها كاتشوف فنقطة وحدة وهي كاتحلل كلامو لي مافهماتوش ….)

جمانة : أميرة مكاتهضرش معايا وسميحة منفخة عليا جبار عمرو غايعاود يهضر معايا وسليم نهار يهضر غير غايغوت عليا وفارس مكايشوفش فيا (حطات يديها على وجهها كاتبكي بالجهد وهي غاتحماق بالتفكير …مسحات دموعها بسرعة ووقفات لبسات بينوار خفيف ومشات كاتجري كاتختارق جناح بجناح حتى وصلات للمصعد ركباتو وهبطات للطابق الثاني … 🖤الجزء 2 من قصة 🖤 ⚘#وحش_ذات_القزحيتين ⚘
والذي بعنوان :
⏳قصة : #عشق_الجبابرة ^⏳
♥️ ️#أَحمِـلُ قَلبكٍَ مَعــيِ : متحولينVsسحرة ♥️
📜الكاتبة : chaymae ouaj
🌞الجزء 419🌞
🍀🌹🍀
في جناح جاسم هاذ الأخير ليكان عاد دوش ولبس ..وفدريسينغ ديالو جالس وشيماء واقفة أمامو وهازة مشط كاتمشط ليه شعرو وهي بشوميز دونوي عاري وباينة فيها عاد فايقة وهو مخنزر وكايعاودليها بعصبية…

جاسم : عالصبااح فقت على غوات ولدك فالحديقة طليت تاكايبان ليا شاد أحد العمال كايسلخ فيه …مافكيناه من بين يديه غير بزز وباش كملها جرا على العمال الاخرين كاملين …

شيماء :تهدن أحبيبي ماغايكونش سلخو ليلاه في سبيل الله أكيد العامل البشري دار شيحاجة …

جاسم :مدار والو غير كان كايشوف فساندرا …

(شيماء شافت فيه بمعنى من نيتك ..ورجعات كاتمشط ليه)

جاسم :واخا هكاك ولدك دمو سخوون خاسو غير معاامن يدابز …

شيماء : بحالك احبيبي..

جاسم :لا لا أنا كنخدم عقلي قبل مانصعر

شيماء تنهدات وشافت فيه ) جاسم ملي فقت وملقيتكش طليت من لبالكون وبدأ واحد من العمال كايشوف فيا وغمزني…

(جاسم خررج عينيه وتزننك بالأعصاب ووقف بسرعة وغووت )

جاسم : شكوووون فييهم اليووم يمووت (وتحرك خارج بسرعة وشيماء تابعاه كتجري حابسة الضحكة …حتى شداتو قبل مايخرج )

شيماء :أجي احبيبي نقوليك

جاسم : طلقييي غانمشي نربي داك ز..مل ونرجع..

شيماء جراتو بزز حيت تقيل تاجلساتو على السرير ) واغير ضحكت باش مرة اخرى نقوليك بحالك بحالو ماتنكرش .. وتقولي لا انا كنخدم عقلي قبل مانصعر …

جاسم مسح على وجهو ووقف معصب ) آخر مرة ضحكي معايا هاذ الضحك…

شيماء : وا صاف ياه غير بغيت نبين ليك أنك معصب منو على والو.. وراه ردت فعلو عادية بزاف لابااااس لي مقتلوش حيت على قبل ساندرا يديرها ويفوتها …

(جاسم مخنزر فيها ويالاه استدار يمشي حتى عنقاتو كاترمش فعويناتها )

شيماء : جسومتي تقلق مني ؟

جاسم ساهي فعويناتها ) مابقايش تشوفي فيا هكاك …

شيماء قرباتو منو بنظرات مثيرة ) وعلاش ؟

جاسم : حيت عينيك قتالين .. (ويالاه حط فمو على فمها كايبوس فيها ..وهو كايفك ليخا خيوط الشوميز …حتى خرجات ليهم جمانة من الحيط عن طريق قوتها الاختراق .. وغير شافتهم خرجات عينيها وتزنكات وبسرعة استدارت خشات راسها فالحيط وبقا الجسد فالجناح …
وجاسم حس بطاقتها وفصل القبلة وتنهد ونطق بهمس وعينيه على شيماء )

جاسم :سيري لبسي عليك شيحاجة ….

شيماء عظات شفايفها ) وا علاش نلبس ياك عاد كنتي كتحيد ليا الشوميز واكمل و..(سكتات ملي حط اصبعو على فمها مبتاسم ونطق بهمس)

جاسم : ماكرهتش ولكن بنتك… (وأشار ليها بعينيه لقنت الحيط ..وشيماء استدارت وهو يبانليها جسد جمانة وراسها مخشي فالحيط …) ■□تتمة الجزء 419 ■□
شيماء تزنكات ) ناري شهاذ شنيولة …

جاسم : كنظن بغاتك سيري لبسي أنا غانمشي للشركة مغانجي حتى لليل..

شيماء : عنداك تعطل على حفل الزفاف

(جاسم ابتاسم باس يدياتها وجبهتها ..وهي مشات كتجري للدريسينغ ..وهو تمشى تا لخلف جمانة ونغزها فكتها وربع يديه …ثواني حتى خرجات راسها من الحيط واستدارت خانية راسها وهي مخرجة عينيها )

جمانة : ماشفت والو احم ماقصدتش كايحسابليا مشيتي للشركة وغانلقا ماما بوحدها …

(جاسم هز ليها وجهها وحقق فعينيها بانوليه حمرين ودامعين )

جاسم : واش نتي بخير ؟

(جمانة ابتاسمات وحركاتليه راسها بآه )

جاسم تنهد ) ماكنتش بغيت نتدخل ولكن (حط يدو على خدها ) غانهضر مع سليم وجبار ..ماغانزيد نسمح لتاشيواحد يبكي ليا أميرتي..

جمانة : لا أبابا غير خليهم حتى يسمحوليا راسهم حيت فعلا راني نستاهل ومقتانعة انني غلطت هاذ المرة ..

جاسم : متأكدة ..

جمانة حركاتليه راسها بآه)

جاسم : إذن اشنو سبب الدموع لي فعيونك الجوهرية حبيبتي…واش البنات او فارس..؟

جمانة : ت تاحد أبابا بلا ماتشغل بالك انا بيخير …

جاسم : ماشي هاذشي لي باين ليا يا جمانتي ولكن غانخليك براحتك حاليا …

(جمانة ابتاسمات ليه وهو باسها فخدها واختفى ..وهي تنهدات ومشات جلسات على سريرهم …حتى شافت شيماء خرجات من دريسينغ مخنننزرة فيها وجاية نحوها بخطوات سريعة …

جمانة وقفات مخرجة عينيها وهزات يديها باستسلام ) غير صبري نشرح ليك واااع (وغوتات فاش شافت شيماء امها جاية كاتجري ناحيتها ..فعلات قوة الإختراق لكن شيماء كانت أذكى وفعلات درعها وهي تلاح عليها جاو مخبوطات فوق السرير شيماء الفوق وجمانة لتحت )

شيماء : من صغرك دييما محرماها عليا اجنية كاتجييني تاا للقطة الزوينة وتخرجيلينا من الحيط …

جمانة :أطلقي اصحبتي غانسيت راكم كديرو دكشي عالفياق ..

شيماء كاتخمج فيها ) وا شحاال من مرة نبهتك دقي ازبلة دقي فالباااب الإختراق في جنااحي لا لا لا …

جمانة : أح ومنعاودش طلقي…

شيماء : هاذ منعاودش ديالك منلي كانت عندك ست سنوات ولنا كنسمعها ومكاين غير الاعاادات…

جمانة : ماغاطلقيش أماما (وهي تكعد وقلباتها ولات شيماء لتحت وجمانة راكبة فوقها )

شيماء : هاي هاي هاي علخوينزة كبرات (وبسرعة قلباتها تحتها وجلسات تهرها وجمانة كتموت بالضحك..حتى عياو وطاحو متكيات جنب بعض وكايشوفو فالسقف )

جمانة : ماما ؟

شيماء :امم

جمانة : نتي وبابا ديما فرحانين وديما متاحدين ماعمرني عقلت عليكم مدابزين او ماكاتهضروش او مامهتامينش ببعض بالعكس فا اشنو هو السر (شافت فيها ) كيندير نولي بحالك فعلاقتي مع فارس ؟

شيماء ابتاسمات ) أنا وباباك شحال دابزنا وشحال تقلقت منو وتقلق مني راه الخصام ضروري ..

جمانة : انا عمرني شفتكم دابزتو؟

شيماء :فعلا من بعد ماتولدتي مابقيناش كندابزو نهائيا…

جمانة : علاش اشنو السر ؟

شيماء : السر أنني درت عقلي ووليت فاهمة كليا طبع باباك والمودباس ديالو وليت نقدر بسهولة نتحكم فعصبيتو وفرحتو ..

جمانة تكات على جنبها حاطة يدها تحت راسها ومخرجة عينيها ومركزة ) كيفاش شرحي ليا ؟

(شيماء تكات تاهي على جنبها بنفس الطريقة ..وعينيهم القزحيتين مقابلين بعض )

شيماء : وليت كانعرف كل الاشياء لي كاتعصبو كاضرو وكاتمرضو ومكانديرهمش… كيما هو حاطط من اولوياتو سعادتي درت نفس الشيء… حيت واحد الوقت كنت كانهتم بمشاكل عماتك مع ازواجهن وكنت كانكدب على جاسم على قبل لبنات عماتك..وفكل مرة هو كايصبر حتى فاض بيه الكاس وخلاني لأيام …تما استوعبت غلطي وأنني خاس نحط راجلي هو أول أولوياتي مانكدبش عليه على قبل تاوحدة ..وقبل أي تصرف غانديرو نفكر فنتيجتو على زواجي …

جمانة : أي وليتي مركزة كليا على علاقتك ب بابا فقط عاد الاشياء الأخرى…

شيماء : آه لابغيتي زواجك ينجح ليك بطريقة مثالية عمرك تعطي لشيء او لشخص آخر قيمة اكبر من لي عاطية لراجلك وماتخلي تاحاجة تشغلك عليه خصوصا فحقوقو …

جمانة : اشمن حقوق..؟

شيماء تنهدات ) تهتمي بيه وبكل احتياجاتو ..خاسك تكوني ملمة بذوقو فكل شيء الاكل اللبس كل شيء ..وتعامليه كالطفل بين يديك وأهم شيء حقوقو فلفراش احبيبتي …

(جمانة تكعدات مخرجة عينيها …وشيماء حتى هي تكعدات )

شيماء :مالكي ؟ 🖤الجزء 2 من قصة 🖤 ⚘#وحش_ذات_القزحيتين ⚘
والذي بعنوان :
⏳قصة : #عشق_الجبابرة ^⏳
♥️ ️#أَحمِـلُ قَلبكٍَ مَعــيِ : متحولينVsسحرة ♥️
📜الكاتبة : chaymae ouaj
🌞الجزء 420🌞

(جمانة تكعدات مخرجة عينيها …وشيماء حتى هي تكعدات )

شيماء :مالكي ؟

جمانة سرطات ريقها ) د دبا أماما يعني مثلا احم غير غير مثلا لو نتي مكاتخليش بابا يقرب منك ياك يعني فلفراش منعتيه وأكتر من مرة … واخا هكا هو غايبقا يبغيك ياك حيت أصلا كايبغيك وهذا ماشي سبب يخليه يقطع علاقتو معاك …؟

شيماء كاتشووف فيها ) غانجاوبك حسب طبع باباك حيت الرجال ماشي كلهم بحال بحال ..قلتي راجلي ومكنخليهش يقيصني جاسم فهاذ الحالة مغايبززش عليا والو نهائيا وغايصبر ولو على حساب راسو …غايتسناني ولكن للصبر حد يا جمانة هو كايبقا راجل عندو احتياجات حتى لإيمتا غايبقا هازلي هبالي…

جمانة عينيها دمعو وكاتتنفس بسرعة ) إذن غايخليني فالاخير…

(شيماء ابتاسمات وفهمات كل شيء وأن بنتها مزال بنت وماوقع والو بينها وبين فارس)

شيماء :حبيبتي راجلك عندو حق عليك واش غاتحيديليه حقو ولأي سبب..واش مكاتبغيهش ؟ ماكاتحمليش يقيصك…؟

جمانة : لا لا ماشي هكا أنا غير خايفة ؟

شيماء مسحات على وجهها وقررت تستافزها ) واخا إذن صديه وفكل مرة قرب فيها منك بعديه… حتى غاتلقايه كايبعد غير راسو ومغايبقاش حتى يشوف فيك…

جمانة وقفات مخررجة عينيها ) أصلا راه ولا هكا كيما قلتي مكايشوفش فيا كاع …

شيماء : اوا اش بغيتيه يدير ؟ يبقا يتمنظر فجسدك وهو متأكد انه غير غايقرب منك غاتبعديه راه هذا هو العذاب بعينو ..لابقيتي هكا غاتفيقي واحد نهار مغاتلقاايهش وأغلب الرجال لي فنفس وضع فارس نقولك اش كايديرو …

جمانة سرطات ريقها ) اش؟

شيماء : يا إما كايشد مراتو بزز يعني اغتصاب واخا فارس او اي رجل ستارك مستحيل يديرها …ويااا إما كايلجأ لبنات الليل او يتصاحب ويشبع فجيهة أخرى …

جمانة جلسات فاشلة ) لا لا اماما فارس مايديرهاش مايخونيش وأصلا هو منلي كان صغير وكايبغيني غير انا وعمرو حتى قاص شي بنت …

شيماء تنهدات ) شفتي نقوليك راه ماشي قضية خوفك من الدخلة حيت نتي هاذ الافكار ديالك دأنو عمرو يخلييك وعمرو يقيص غيرك .. هووما لي خاارجين عليك وغايخرجوو على زوااجك ..غايخليوك تكدبي عليه وبزااف ونتي متأكدة أنه عمرو يخليك ..وفكرة عمرو يقيص غيرك هي ليمخلياك كاتصدييه…ولكن ياجماانة زيدي معاك هاذ الفكرة فدماغك دأن للصبر حد…فاارس يقدر مايقيصش غيرك واصلا مستحيل يطلقك حيت ماعندناش الطلاق ولكن يقدر نهار توصليه لعضم يزيد ويخليك غايهههجرك يا جمانة غاتبقاي معلقة مامزوجة ما مطلقة غايزيد بلا مايشوف موراه وغاتعيشي حياتك بوحدك ونتي ماعارفة لا فينو لا معااامن ونتي كاتندمي فكل دقيقة وثانية واش هاذشي لي بغيتي ؟

(جمانة كلها كاترجف وكاتحرك راسها بلا )

شيماء : أذن فيقي وديري عقلك وعتقي زواجك حدك مزال قادرة تعتقيه عطي لراجلك كل حقوقو خوي بالك من لبنات وصداع وكل التخربيق فكري فيه بوووحدو وأي شيء درتيه او غاديريه فكري ففارس اولا وبوحدو …

(جمانة لي لونها صفار وكاتسرط فريقها )

شيماء : وشيء اخر اقتانعي بفكرة أن فارس عمرو يآذيك وهكا غايتحيد كل خوفك منو فالعلاقة بيناتكم (وقفات ) يالاه نوضي تابعنا عرس خاس نوجدو راسنا ليه وفكري فهضرتي مزيان يا جمانة حيت قالك لكان حبيبك عسل ماتلعقوش كولو…

جمانة وقفات كاتمسح دموعها ) غانحاول …

شيماء : لا ماشي تحاولي خاسك تطبقي يا جمانة حيت الرجل كيما كان نوعو مستحيل يصبر بزاف من حيث الفراش…وفارس كايبقا رجل …وهكا راك غاتخسريه يا جمانة …

جمانة حركات ليها راسها بواخا وخرجات …اتاجهات نيشان لجناحها دخلات وجلسات على سريرها كاتفكر فكل كلام أمها ..وفكرة انها غاتخسر فارس عششات ليها فدماغها …ناضت بسرعة هزات حاسوبها ..ودخلات لكوكل وكتبات ….كيف أجهز ليلة رومنسية لزوجي ؟ ■□تتمة الجزء 420■□
🍀🌹🍀
نرجعو لجناح ساندرا وجبار …هاذ الاخير لي جالس امام طاولة عامرة بأطباق الفطور كايشرب قهوتو ..والقرد أمامو جالس بأدب مكايتحركش…حتى خرجات ساندرا من دريسينغ وهي لابسة بودي اوفر سايز فالكري هانبط حتى لأسفل المؤخرة ..وجينز أسود مع كعب عالي أبيض …وشعرها سرحاتو بوكلي خفييف ومنفوخ …وتمشات ناحيتو حتى رن هاتفو وضحك بطريقة خلاتها استغربات ووقفات مكانها خلفو …وهو شد الخط ونطق بالانجليزية …

جبار : لقيتيهم ؟

(……)

جبار : مزياان راهم ظيوف عزاز فا تهلا فيهم و راقبهم مزيان وأرسل ليهم شي مشروب غالي ومقبلات هذية مني ….(وقطع)

وساندرا وقفات جنبو كاتشوف فطاولة الأكل ……

ساندرا : معامن هضرتي وعلاش غانفطرو بوحدنا هنا وماشي مع العشيرة …؟

جبار حط طاس القهوة وكايشووف فيها ) أجي جلسي هنا نشوف.. (وأشار ليها لفوق رجليه ..وهي سرطات ريقها ونفدات …جلسات عندو فوق رجليه وهو مركككز فوجهها وهي كاضور عينيها )

جبار : نتفتي حجبانك ؟.

ساندرا نطقات فنفسها ) هاهوا غايبدا تاني (شافت فيه مزنكة ) لا غير رسمتهم بالقلم …

جبار : شكون قاليك ترسميهم قلتها ليك ؟

ساندرا : لا انا لي بغيت…

جبار :وعينيك دكشي لي دايرة ليهم شكون وراك داكشي ؟

ساندرا :أحم يوتيب طول هاذ الاسبوع وانا كنتعلم (قربات منو مغمظة عينيها ) كيجا مكياج عيني ؟

جبار مخنزر هز بابيي وحطو ليها فيديها ) مسحي بوحدك حيت انا معصب لاجيت نمسح غانصدق مطير ليك العين …

ساندرا : واراه درتو غير كتدريب على قبل العرس الليلة بغيت نصاوب راسي وغير آيشادو فألوان ترابية وآي لاينر وريسيل صااافي…

جبار ابتاسم ) زوين وبقاي بيه اصلا مغاتخرجيش من الجناح اليوم (وهز الطاس كايشرب)

ساندرا : ع علاش مانخرجش..
جبار : حيت أنا ماغاديش نكون مغانجي تا لليل والقصر عامر غاتبقاي هنا فالجناح حتى نرجع…

ساندرا : مايمكنش خاسني نكون مع أميرة راه اليوم عرسها وعاد نطل على لبنات ضروري ماتقوليش غاتحبسني هنا تااتجي (وعينيها دمعو وجات تنوض من على رجليه زعفانة ..لكنو شدها من خصرها ورجعها جالسة على حجرو )

جبار : ششت ماتبكيش (هز هاتفو رسل رسالة ) تقدري تخرجي ايلا بغيتي…ولكن ماشي براات القصر (ابتاسم بشر ) تقدر هاذيك الجنية لمشععكة دالمراية تبان فأي لحظة فا خاس نكون باش نستقبلها…

ساندرا : سميتها ماريانا …

جبار : إذا حسيتي بسرحها او أي شيء عيطي ليا غاتلقايني قدامك فرمشة عين إصحك تخرجي عندها بوووحدك او تبقاي غاديا كاتجري للغابة تاني حيت كانقسم لييك حتى غاندمك هاذ المرة يا ساندرا …

(ساندرا سااهية وحركات راسها بواخا )

جبار مد يدو كايلعب بشعرها لي حمقو ) واش خايفة من لقائك بها…

(ساندرا شافت فيه وهي ساااهية لمدة ..وهو كايلعب بطووول شعرها كايمشطو لها بأصابعو…تنهدات ونطقات)

ساندرا : بصراحة خايفة من شيء آخر …

جبار : أشنو هو ؟

ساندرا :هي أحم فكلامها معايا عبر المراية هذاك اليوم هضرات على المتحولين بطريقة معصبة كاتبين أنها محاملانيش نبقا وسطكم وبصراحة أنا خايفة أنها هي وباقي أفراد المعاشر السبع مايركعوش ليك كمتحول ومايتقبلوكش كرئيس

جبار : ماتحتاجيش تفكري فهاذشي حيت بزز منهم أحبيبتي غايركعو …

ساندرا مخرجة عينيها ) ويلا مابغاوش اشنو غادير…

جبار :أصلا ماعندهمش شيحل آخر ..وخلي هاذشي حتى لمن بعد ..(رد شعرها جنب وخنزر ) واش فهمتي هضرتي ولا نعاود ؟

ساندرا وسعات ابتسامتها وعنقاتو )فهمت و واخا كنواعدك غاندير كل هاذشي لي قلتيه

جبار ابتاسم) : وهاذ المكياج وتخربيق ديريه ليا بوحدي … وشعرك ( شد خصلة منو كايلعب بيها ) جمعيه لويه فشي شال

Leave a comment