Skip links

قصة : اللؤلؤة السوداء ج10

 7,107 عدد مشاهداات

بارت_227♡ صوتكِ____عشقي
توجهات لدريسينغ روووم … هزات سوميج دونوي عريض باش ترتاح فيه … مشطات شعرها ومسحات وجها بقطن دالخزامة …. خلات فقط عكار ماط غامق فشفايفها … هزات تصميييم ديالها حطاتو على طابل ديال زااج … هزات قلم بدات فالتخطيط … وعقلها كامل عندو بعد مقادات كل شي فلبيسي ديالها بدات كتكمل تصميم …. خرج من دوش لابس شوورط وكيمسح شعروو بفوووطة صغيرة … هز تيليفون ديالو وخرج لبالكون صوونا على مهدي …..
أدهم ….. أفين العود مناوييش ترجع خلاص ولا كيفاش قصتك
مهدي ….. مقدرتش اصاحبي نسالي هادشي واقيلة طحت بالمعقوول
ادهم …. كنت عارفها ازامل اش درتي وانا أخر من يعلم
مهدي …. حتى نكون عرفت انا مهم غذا راجعين حيت اخيرا سالينا تصوير
أدهم … امممم شنو غادير معاها دابا
مهدي …. معرفتش ومعارفهاش فاش كتفكر وزيد هاد الخدمة ديال النم لي عندها طلعاتلي فكري
ادهم …. “قهقه بصوت عالي ” هههه والله الى هادي لي غاتوبك على كلب عرج سير تلاح تا الغذا ونتلاقاو
مهدي …. بلاتي بلاتي ازامل واحد البطل جاي كيف داير
ادهم … “ابتاسم ” لاباس باغي غير امتى نهزو هاديك هي الحياة
مهدي …. ههه انشاء الله سير تلاح انا متحمس كتر منك باش نهزو
ادهم …. سير تقود تلاح عليا كتجبد عليا لمواجييييييع هههه
مهدي …..هههههه تهلى
قطع معاه ودخل مبتاسم كيفكر فولدو ومتحمس ليه كيتمنى غير يشوفو ويهزو بين يديه … رمقها بنص نظرة بانت ليه مشغوولة … وحانية راسها شعرها لي زاد طوال هابط على وجها وهي منغامسة فداكشي لي معرفوش شنو هو… تكى فسرير وهو بيسي حطو فوق فخاضو …. كيخدم فيه ويشوف فيها ساعة ساعة ….. مركزش فالخدمة كاااااع …. كان حاضيها بعينيه …. كل مرة كدير حركة كيتبسم عليها …. مرة كتحك شعرها ومرة كتحك وجها مرة كتقلب شعرها مرة تكسل …. بقى حاضيها تا عيا وهو يطفي لبيسي …. تكى على جنبو بقى حاضيها بعينيه …. دازو سوايع وهو يلووح الغطى وناض … توجه ليها وقف حدى وجها وهمس ….
أدهم …. مغاديش تنعسي ؟
افنان …. “تبسمات وهزات راسها فيه شعرها مخربق بطريقة سيكسي ” غانكمل ونعس غير سير رتاح الى
بغيتي
أدهم …. “هز حاجب فيها ” شنو غاتكملي ؟ ” جر تصميم كيشوف فيه معجب ” امتى بديتيه
افنان …. تقريبا دابا 5 شهور باش بديتو
أدهم …. “خرج عينيه ” كيفاش ؟ واش متاكدة واش عارفة تصميم شحال كياخد من عام
افنان …. “حنات راسها تا هبط شعرها وهي تجمعو بقلم لي كان فيديها ” كنت ليل كنخدم فيه ونهار كنعس داكشي باش علاين نكملو دابا
ادهم …. “خنزز فيها بعصبية ” كنتي ملهية فهاد شي ومعاطياش لكرك راحة ياك ؟
عطاها بضهرو معصب ومشى جيهت سرير تلاح على كرشو … غمض عينيه صوورة وجها بين عينيه …و كرز على يديه …. شافت فيه بدميعات فعينيها وقربات لبيسي هزادو برونشات سلك مع طاطاشو وعطات الإضاءة فالحيط مع بيض بانت صورة بالكامل … تبسمات ومشات لفيديو لي صاوبات ليه … شعلاتو وبانت صوورتها … كليكات فيه وقفات جنب حاطة يديها على قلبها ….وكتشوف جيهت الحيط فين خدام انعكاس لفيديو …. كان مصمم مع أغنية هادءة حزينة وفالنفس الوقت رومانسية … ” دمعو عيني وانا كنشووفك فحضن امراة اخرى … تحرق قلبي وانا كنشوف امراة تانية كتشاركك معايا … لزمت صمت وقررت نهرب … ايييه مقدرتش نواجهك … مقدرتش نشوف فيك وانا بين عيني غير نتما بجوج فديك الوضعية … وصوتها فوذني بحال رنة مزعجة … كرهاتني فيك وكرهتك … قلبي كان مجرووح لدرجة مبقيتش كنقد نعس … كنت الى نعست كنتفرك جنبي معنقني او كتبوسني … حتى كنوض كنغوت … او صووتك لي فوذني كينادي لي … تا كنبقى نشدهم ونغوت …. اييه قاصيت وحشي ليك طغى على كبريائي …. لكن عمري قدرت رتاح وانا بعيدة عليك …. رجعت نعس بنهار ونفيق بليل باش منشووفكش ناعس حدايا ومعنقني بحال ديما … منكرش نهار شفتك تمنيت نحضنك لكن ديك لمنظر عمرو غاب من عيني …. ايييه جرحتك لكن تيقني ماشي من قلبي …… “حطات يديها على وجها كتبكي بحرقة ”

بارت_228♡ صوتكِ____عشقي
ايييه جرحتك لكن تيقني ماشي من قلبي …… “حطات يديها على وجها كتبكي بحرقة ” كان فوق قلبي مقدرتش نسى مقدرتش نعطيك فرصة تشرح لي ولا خليت شي حد يشرح لي …. كنعتارف غلطت وبزاف فحقك … لكن كل شي من حبي ليك كل شي من غيرتي ليك .. كل شي روحي لي كتنادي ليك … من عجزي لحاد … سمحلي ادهم سمحلي “كتبكي ” حبي ليك طغى على كره لي كرهتك … مقديتش نكرهك رغم لي شافو عيني … عرفت قصحت معاك بزاف … يمكن بصح منستاهلكش … يمكن عندك الصح فكاع لي قلتيلي … مبغيتش نبعد عليك مزال … مبغيت نعيشو فصراع مزال …. مبغيتش نعيش دقيقة بعيدة عليك … بغيت نكون جنبك .. بغييت نساو لي فات .. ياك لي فات مات .. وبجوجنا غلطنا … وعارفة جرحتك …. اوك متسمحليش لكن متبعدنيش على حضنك مزال …. متحرمنيش منك مزال …. درتها مرة غلطت وندمت … عفاك متعاودت نفس الغلط … عطي فرصة لعلاقتنا من جديد …. عفاك ادهم … كنبغيك.. كنبغيك موت … منقدرش نعيش بعيدة عليك تانية وحدة …. منقدرش … الى كنتي باقي عند كلامك غير خليني نمشي … لهما نموت فخطرة ولانموت ألف مرة فنهار …. واش عارف نشوفك كل نهار ومنقدش نقرب ليك او نعنقك او نهضر معاك … لا عفاك متعاقبنيش بهاد طريقة … عطينا فرصة من جديد … بلييييز … “حطات يديها كتبكي والموسيقى غادة حتى كملات وهي غاتحماق وسط دموعها … ”
نزلات دمعة من عينيه وهو كيسمع كلامها … كلام لي فرحو وفالنفس الوقت عصبو … بجوج غلطو وبجوج كيعاقبو نفسهم …. مينكرش توحشها كتر من اي حاجة فهاد الدنيا … تشعل ضو فاش سالى الفيديو … بانت ليه واقفة ودموعها نازلين وحاطة يديها بجوج فوق كرشها … ناض عندها قرب منها كيشوف فعينيها لي كيحمقوه وتوحشهم بزاااف
افنان … “كتشوف نيشان فعينيه ” مكنتش كنقد نعس بلى منكون فحضنك ونشم ريحتك “زادت قربات ليه ” كنت مكنقدش نعس الى غمضدت عيني كنت كنشوفك حدايا واكل بلاصة “هزات ليه يديه حطاتها فوق صدرها لي زاد تنفخ مع الحمالة نيشان حطاتها جيهت لقلب ” حيت كنبغيك ومنقدرش نعيش بلى بيييييييك سمحلي “نزلات دمعة سخونة طاحت فوق يديه ”
هز ليها وجها بلى ميتكلم كيشوف فعينيها نيشان …. ويديه على قلبها لي كيضرب بقوة … مسح ليها عويناتها بصباعو … وقرب منها كتر قبل جبهتها وطول فيها … كانت مغمضة عينيها … هزات يدداتها صغار حطاتهم على صدرو بجووج …. كان قلبو كيضرب بقوة …. حط جبهتو على جبهتها وعينيه فعيينيها … هايمين فبحر لووسنهم سووود …. تنهد مغمض عينيه ونطق …
أدهم …. سامحتك ابنت ناس سامحت

سامحتك “حط شفايفو فوق شفايفها وهضر عينيه مغمضهم “توحشتك اذات اللؤلؤتين السوداويتين
افنان … “حاوطاتو بيديها وتكات على صدرو معنقاه بقوة ” كنبغييك ادهم كنموت عليك
ادهم … “عنقها بدورو كرز عليها بين صدرو تا مبقاتش تبان وسط عضلاتو حس بشي حاجة مزاحماه وهو يتبسم ” كنبغيك اشيطانة ديالي
أفنان … “رفرف قلبها وهي تشوف فيه بعويناتها كيضحكو ” توحشتك اااه وشيطانة علاش تاني 🙄
ادهم …. “تبسم عاد رجعات ليه رووح من جديد ” ههه شيطانة وكنموت عليها “كيشووف فشفايفها لي توحشهم “حط يديه مور ضهرها ودفعها عندو وقرب لشفاايفها وحط شفايفو عليهم غمضو عينيهم بجووج وترفعو فالبووس اححح ”
كيبوس بشوية وكل شفى بووحدها … بمص ولحس تا تهزات ودورات يديها على وجهو مزيراه عندها بقوة وكريشتها معنكشاهم بجووج … دامت لقبلة لحارة وكلها شووق … حتى تحولات لقبلة عنيفة من جيهتو ..
عن طريقها وصل ليها مدى شوقو ليها … وتا هي بادلاتو نفسها تا تقطع نفس فيها … عاد رخف عليها و رجع باسها بووسة خفييفة وتبسم … جارها معاه لجيهت سريير ….

بارت_229♡ صوتكِ____عشقي
وتا هي بادلاتو نفسها تا تقطع نفس فيها … عاد رخف عليها رجع باسها بووسة خفييفة وتبسم … جارها معاه لجيهت سريير ….
ادهم … “باس يديها بجووج ” سمحييلي انتي لي قصحت معاك “حط يديه على كريشتها كيتلمسها ” كيف بقى ولدي
أفنان … “تبسمات ” كيضرب ماماه
أدهم … ههه “باسها فكريشتها ” مبقاش بزاف ونهزووه فيدينا
افنان … متحمسة بزااف غايكون بحال باباه
ادهم …. انا بغيت بنوتة بحال ماماها
افنان … “تبسمات ” غادي يكون ولد وبغيت نسمييه على اسم باباك بوشتى
أدهم …. “فرح قبلها فجبينها وغطاها وتخشى حداها ” احسن هذية غاتعطيني
افنان …. “حطات راسها على صدرو ” شنو قالك طبيب على حالتك
أدهم … “هز راسو كيشوف فيها ” شكون قالك
افنان … ماما فرح “بحزن ولوم ” علاش فرعتي راسك مفكرتيش فيا وفولدنا
ادهم … “تبسم وجرها عندو ” متخافيش مكاين والو نكمل شي دواء وغادي يتصفى دم معندك مناش تخافي
أفنان … “تخشات فيه كتبوسو فصدرو ” انشاء الله
ادهم … هداي ههه راه منقدش نقيصك والى بقيتي هاكا منظمنش ليك
افنان … هاااا
ادهم … “همس فوذنيها بكلام رديل تا حمارو حنيكاتها ” فهمتي دابا يعني حاولي ما امكن تبعدي غاتاخدي ذنوبي ومنقدش نقيصك حاليا تا يصفى دم لا أجي نديرو واحد لبلان
افنان … “طرطقو حنيكاتها وهي تخشي راسها فالغطى ” منحرف
أدهم … هههه “جرها عندو ” مزال مشفتي والو
بعد حديث طويل كولو ضحك وحب … فرغو فيه شوقهم لبعض .. واخيرا نعسو تا صبح صباح … عاد لوااو بنعاس ..هي مخشية فيه وهو ملوي يديه عليها تا نعسو …. 🌸🌸🌸🌸🌸🌸🌸🌸🌸
فاقت بكري حييت عندها إجتماع هام … لبسات كسيوة فوقها كاب طويل فالبيج … حيت تحرك لبرد … هزات لوطو ديالها وكسيرات لشركة …. بعد هاد المدة طويلة ولا مرة تلقى ليها خاليد … وهادشي كان ديما معصبها … كانو فقط الى تلاقاو كيبقاو يشوفو فبعض ويدوزو بحال الغرباء … قررات تمحي هاد الحب بمرة وحدة … وتعطي لمالتيس فرصة … حيت ما مرة ما جووج تقدم ليها وكانت كتلفو بحجة الخدمة …. لكن دابا صافي قررات تعطيه فرصة…. وتبني حياتها من جدييد … دخلات لشركة بكل كبرياء بحال خوها مخلية كل شي يوقف ليها … توجهات لمكتبها طلبات قهوة …. شافت ساعة لقات هذا ةقت الإجتماع لي عندها … حيت مهم وصفقة مربحة لشركتهم … دخلات لقاعة حاملة بيسيها فيديها … كتشووف لفووق …. كانو الموضفين مجموعيين … جرات شلية وجلسات كتشوف فشريك جديد لي عندها معاه صفقة … تا هضر احد من الموضفين بلي باقي ما

ما بان … شعلات لبسي وهي تشم شي ريحة مغريباش عليها …. تلفتات وإذا بيها صدمة عمرها … كان جاي بطوولتو وقامتو لعريضة …كيضحك كيف ديما … وريحتو سابقاه…. وقلبها كتر كيتسابقو دقاتو … وجها رجع حمر وهي مخرجة عينيها فيه … تا قرب وهو يحني عندها همس حدى وذنيها ….
خاليد… جمعي فمك رااه لموت كدوور وقادي داك زبل لي لابسة وانتي فاضحة كرك على لمباشر جمعي بزازلك ولا عاجبينك “كيخنزز ” …..

هههههه خراني ادهم وخاليد بالضحك

بارت_230♡ صوتكِ____عشقي
خاليد… جمعي فمك رااه لموت كدوور وقادي داك زبل لي لابسة وانتي فاضحة كرك على لمباشر جمعي بزازلك ولا عاجبينك “خنزز فيها ”
بقات مشووكية وعينيها خارجين فيه … وحناكها حمارو بالحشمة … ضرباتو بتخنزييرة فاعلة تاركة وهي توقف … ناوية على خزييييت
خديجة …. “ربعات يديها ” شكون سيااادتكم
خاليد … “جلس وخنزز فهادوك لي كيشوفو فيها ” شريكك فصفقة جديدة خاليد براون ومن لا يعرفه
خديجة … “خنززات فيه عصبها تايق فراسو وجاي تا لشركة ” عرضك مرفووض تفضل “كتوريه لباب ”
خاليد … “تبسم و وقف تا غطاها بضلو كيشوف فصدرتها لي مبند بلق هز الملف ومدو ليها ” قراااي امدااااااااام “طولها ”
خديجة … “خرجات عينيه من كلمة مدام وشافت فالموضفين لي كيوشوشو وهي تعصب كتهضر تحت سنيه معاه ” شهاد الوقاحة والغروور خرج بحالك ولا مغايعجبك حال خرج برى
خاليد … “تبسم وقرب ليها تا طرطقو عينيها وبدات تفتف” قراي لي فيديك ابيبي
خديجة …. “حلات الملف معصبة حداه وبدات تقرا مفهمات والو كتحاول تفهم وتسوعب واش بصح هذاك سينياتوور ديال ادهم يعني ديجا وافق لا لا بغات تحماق شدات راسها ولاحت عليه الملف هزات بيسيها وتمات غادة لمكتبها ” تسالى الإجتماع كل واحد لخدمتو يا الله تحركو
خلفات وقلبها كيضرب بقوة ممتيقاش رجع تاني … غادي يحمقها مفهمات فيه والو مرة كيغبر ومرة كيبان صافي لحماق هذا … دخلات لمكتبها معصبة وشانتة مع لابسة كسيوة قصيرة مع ليبووط … واحد مولاتي ترمة كتهز … قبل ماتزدح لباب كان دفعها ودخل ….
خاليد … “زدح لباب وشافيها لقاها مصدووومة ” شهاد لبس دلقحاب مبغيتيش ديري عقلك
خديجة … “تعصبات وهي طير عليه عطاتو دقة لكن غوتات فبلاصتو ” احح اييييي يعطيك طيار يطيرك عليا واش انت بحال لحلقوووم واش باغي تحمقني واخرج عليا كمارتك مباغا نشووفها ولبسي هذا ماشي سووقك فيه وانت اخر واحد تهضر عليه اصلا ماشي من حقك فهمتي

خاليد …. “جرها من خصرها وحاصرها مع الحيط ” من ليوووم غادي نبقى ندخل فأبسط حاجة ديالك حييييييت من ليووووم انتي ديالي والى شاف فيك شي زامل نتقب لمو عينو … ونزك هاد لبس باقي شفتك بيه غانقطو عليك ونصيفط كيف ولداتك مك … وهاد تقحبين مديريهش معايا … “باسها فعنقها” فهمتي دابا ابيبي
خديجة … “خرجو عينيها وصدمة لجمات ليها لسان ” هااا “بحلقات عينيها فيه بصدمة ”
خاليد … “دور ليها شعرها مور وذنيها وشحطها لترمة ” كل شي ديالي نشووفك معرياه نحوييك قدام العالم “كيشوف فمها ”
خديجة …. “قلبها رجع يضرب بقوة لكن سرعان متفكرات حب حياتو وهي دفعو ولكن بحل جبل متحركش ” طلقني ازمر اش كتخور انت وانت سمحات فيك الحبيبة وبنتلك فلبلان ولا كيفاش طلق ازمر مني انا مديالكش ديال راسي وقريب نولي ديال مالتيس فهمتي وحيط زمر ديدك عليا …..

بارت_231♡ صوتكِ____عشقي
خديجة …. “قلبها رجع يضرب بقوة لكن سرعان متفكرات حب حياتو وهي دفعو ولكن بحل جبل متحركش ” طلقني ازمر اش كتخور انت وانت سمحات فيك الحبيبة وبنتلك فلبلان ولا كيفاش طلق ازمر مني انا مديالكش ديال راسي وقريب نولي ديال مالتيس فهمتي وحيط زمر ديدك
خاليد … “سمع مالتيس وهو يغرس يديه فخصرها تا تأوهات ” ديك لمخنت نهار نشووف دييلمك معاه غاتكون هضرة اخرى والله تا تنعطي لملتك علاياش كتقلبي … ديك تجرعين ديالك غانحدهمليك غير بلاتي “رمق صاحب دعوتو وهو يزيرها عندو تا تلاصقو اجسادهم وهو يطير على شفايفها بقوة كيمصهم ويديه كيتساراو فضهرها … عيات تدفع والو هي براسها كتبغيه وعمرها تنكر هادشي .. حسات بقلبو لي كيضرب … نسات راسها وفين … وتعلات عندو مسايراه … وهو كيعذب فشفايفها بقوة مغمض عينيه ويديه على ثرمتها كيعجن فيها … تا تأوهات وهو يدخل لسانو … كلاها ماكلة تا ساحت فيديه …وهو يتبسم طالع لجيهت صدرها …. قرصها فراس ديال بزولتها تا نقزات وهي تغوت ….عاد طلعات معاها بقاو عينيها خارجين ويديها على فمعا شاهقة .. اما هو تكرشخ عليها بالضحك ومن منضرها قرب ليها قاد ليها لكسوة وباسها فخذها ….
خاليد … مكنكذبش عليك … بصح معرفتش قيمتك فالاول ولكن من بعد عرفت راسي باغيك بلى مانعرف رجعت نتبعك ونحضييك فاي بلاصة كتمشي ليها … رجلي كلقاهم كيقوودوني عندك … عمري بغيت ولا عرفت بصح بلي الحب هاكا … لدرجة وليت كنحلم بيك شي مرات … سمحيلي جرحتك “عنقها كيضحك عليها حيت مصدوومة ”
معرفات راسها واش تيق ولا لا … لمهم قلبها ربي عالم بدقاتو …. فرحات حيت فعلا اول مرة كيهضر بعقل … حسات بييه فعلا باغيها … لكن هي مقدراش تعطيه فرصة مرة اخرى … غمضات عينيها وبعدات عليه …
خديجة … “هزات حاجب ” كيفاش بلانك انت باغيني نتيقك ؟
خاليد … “خنزز فيها ” تيقي ولا متيقيش داكشي كيرجع ليك لمهم انتي ديالي كتسمعي ويلى درتي هاه ولا هاه نفرشخ ديلمك حقا ماشي لغتا
خديجة … “قلبها كيضرب من كلامو ” برهن لي هادشي ديالك

خاليد … اممم بحالاش هاد نبرهن ليك عاود
خديجة…. باغيني اوى جي لدارنا سي نو ها الباب كبيرة
خاليد .. “خنزز فيها ” على شنو حسابليك غادي نمنعك راك غالطة ابيبي حيت باغيك اليوم قبل غذا 🤪
خديجة …. “حلات فمها ممتيقاش لي كتسمع واش بصح هو ولا كتخايل ” هااااا
خاليد …. لي بغاه باغيه ولا زيدي قدامي نتغذاو بجووج
مخلاهاش فين تهضر هز ليها صاكها لاحلها … وشدها فيديها جرها موراه بحال البنيتة صغيرة … وهو قد صخط وعريض …خلى كل شي كيشوف فيهم .. وهو ممهتمش شابك يديه مع يديها … عيات تفلتها والو … وحشمانة من الموضفين لي كيتفرجو ….فيهم … غير خرجو وهي تسلت يديها
خديجة … علاش درتي هاكا ؟
خاليد …. “حمر فيها ” مشفتيش راسك اش لابسة وكل شي كيتفرج فيك صدرها خارج وثرمتك بارزة وعينيهم حوالو وانتي فين ولا هامك.. دابا غايعرفو مزيان انتي ديالمن اصلا هاد الخرى مغاتبقايش فيه
خديجة … “هزات صاكها معصبة وشافت فيه شوفت القتيلة ” اوى الى كان هاكا تا انا والله لا زدت معك خلفة دغيا ولينا فالحكام ملبسش منخدمش لا انت لي جات معاك حطني كاضر حسن وسير راك غير مقبووووووووول
خلاتو كيضحك على هبالها …. وهي كتخنزز فيه محسات غير براسها مجبودة عندو …
خاليد …. زيدي من بعد ونتفاهمو فهادشي
خديجة …. لا مغاداش حتى دابا نفهم بلانك انت اكيد محرشينك عليا مافيهاش مشكووك من امرك
خاليد .. “ليعها بقرصة تا نقزات ” طلعي ولا نطلعك بيدي تحركي قدامي
طلعات كتنفخ وهو كيضحك عليها … ديمارا لووطو لمطعم فين غادي يتغداو … كانت غافلة على مالتيس لي شاف كل شي …. من غير خاليد لي كان حاضيه وممبينش … تمناه يهضر باش يزويه ساعة كيف توقع جبان ومغارضووش فالمعقول ابدا …….

بارت_232♡ صوتكِ____عشقي
فاقت بكري جمعات شانطة ديالها وقاداتها حيت واخيرا سالى تصويير وغادي تمشي ترتاح … حيت الخدمة مبقاتش حاليا … كانت فرحانة حيت غاتمشي تشوف واليديها وختها صغيوة … رجعات شعرها لوور برااحة … ودخلات دوشات خفاات راسها … وخرجات نشفات ذاتها لبسات دوبياس وجلسات كتنشف شعرها بسيشوار …. كتشووف راسها فالمرايا وتفكر أخر ما وقع بينها وبين مهدي … متنكرش كتعجبها شخصيتو بزاف …. لكن كيفاش كيتعامل معاها وكيفاش كيحاول يتقرب منها … خلاتها ضرب ستاتي فالخماسي مع راسها … خصووصا المصور لي ضربو فاش لقاه كيتلمس فيها … هي بالنسبة ليها امر عادي يقيصها لمصور ويوريها كيف تبوووزا … لكن لي شغل بالها هو قربو منها بزااف … ابسط حوايج كديرهم كيعصبووه … عيات تحلل وتناقش … فتالي وصلات لمفهووم واحد …. هو بغاها ويمكن حسابو من دوك العارضات لي كيعطيو راسهم بسهوولة … تبسمات وهي ضرب شعرها لووور …. قبل متلفت بانلها واقف فالباب كيشووف فيها … بطريقة سيكسي خلاتها تلف ….
مهدي … “بالأنجليزية ” واش دييما لباب كتخليها هاكا محلوولة كون شي حد دخل ولقاك هاكا مسفحة
سوسن … “ضربات فشعرها وهزات عكار قاداتو حداه ” وإذا فين كاين المشكييييل اصلا العالم شايفني هاكا
مهدي … “كرز على يديه وتبسم وسط عصبيتو ” هبطي تفطري بقات ساعة ونتحركو وهزي معاك جاكيط سخوونة “زدح لباب وخرج كيفوور ”
سوسن …. الهرس انشاء الله “هزات كسيوة خفييفة لبساتها مع سندالة طالعة … رشات ريحتها وهبطات هازة فيديها صاكها .. مشات لبووفيط خطات عصير مع بيسكوي وجلسات فلاطيغاس ”
مهدي … “جر شلية وجلس حداها كيضحك ” محسابليش العارضة ديالنا المشهورة كتاكل بيسكوي ههههه
سوسن … “خنزات فيه وتبسمات ” اش فيها ايييه كناكلو وكنمص حتى مصاصة اش فيها تاني “كتقلب فعينيها)
مهدي … “تكرشخ بالضحك ” كتعرفي تمصييها حلفي
سوسن … “على نيتها مبحلقة عينيها ” والله كنعرف مالها شي حاجة صعيبة وزايدون كتعجبني نمصها احح

مهدي … ههههههههههههههههههههههه نجربوها شي نهار اش قلتي
سوسن …. مالك كضحك قلت شي حاجة كضحك مثلا 🙄🙄🙄
مهدي …. “وجهو رجع حمر ” احم لا غير حبيت نشووفك كتمصيها وصاف “شاد ضحكة ”
سوسن …. “قلبات وجها ورجعات سولاتو ” عمرك مصييتييها
مهدي …. “عيا صابر وهو يطلقها بضحكة زعزعاتها ” لا لا انتي بزااف سكتي المصييبة معانا العرب هما لي غايفهمووني هههه
سوسن … اش كتقوول “كتشوف فعويناتو لي دمعو بالضحك واحد الغمازة بانت خلاتها تسهى فيها ” مفهمتش شنو قلتي
مهدي … “كيمسح عينيه ” والو غير هضرة بالعريية فتالي ههه نسيت راسي ….
بقاو مني منك مني منك…. مجمعين مرة يضحكو مرة يتغانو حتى جا وقت طيارة … طاقم رجع فطيارة مع المسافرين … سوسن حسابها تا هي تا كتشوف حوايجها غادين لطيارة أخرى… طلعات بلى متكلم … تكات وجمعات شعرها … باغا غير توصل قنطات من الخدمة بووحدها … بلى أصدقائها ولا واليديها 6 شهور مشافتهم … كان بيناتهم غير تيليفون … غمضات عينيها وتكات …. دقائق عديدة وطارت طيارة بيهم … جلس مهدي هاز بيسيه كيشووف الأسعار لي رتافعو … ومبتاسم بإنجازاتو … اكيد قاسم غايكون فرحان … وتا هو توحشو … واخا نزل شحال من مرة مجلسش حدو حضر لجلسة ديال ادهم وافنان ورجع فالنفس النهار … طفى لبيسي وشاف فيها بنص عين كانت مغمضة عينيها … تا هو تكى بحالو …
دامت سوايع قلال ونزلو فالمطار … تحلات لباب وهو يضربها سمييقلي ديال لبرد حتى قفزات … شاف فييها مخنزز وقرب …

مهدي … قلت ليييك لبسي زمر دحوايجك مكتسمعيش لديييلمك لهضرة .. فين ما مشيتي مقزبة “قالها بالعربية معصب ”
سوسن… ها مفهمتش
مهدي … “حيد تجاكيط ديالو ولبسها ليها وبقى بالكابيتشو ” هاكا مزيان “كيخنزز”
سوسن … “تبسمات ” شكرا
جرها من يديها بلى مايهضر وخلى كارد تابعهم بشانطات كانت لوطو كحلة واقفة حطو ليهم داكشي فالكوفر ومد ليه كونطاك عاد مشى … تلفت عندها وهضر كيحك لحيتو بقلق لا ترفض
مهدي … غادي نوصلك لداركم اوك
سوسن …”دوراتها فراسها ” اوك شكرا
طلعات حداه … كتشووف فطريق وتشوف فييه … ومخشية فديك تجاكيط بحال القطة … ضحك عليها وتبسم حيت جات معاها … مسافة قلييلة وصل حدى فيلا متوسطة فالشاريع كبير كامل شجر مغطي بالثلج … نزل جبد ليها شانطة … تبسمات وهي تمد لييه يديها باش تصافحو … وهو يجرها باسها من خذها …
مهدي … ردي لبال لراسك
سوسن … شكرا “بغات تعطيه تجاكيط وهو يوقفها ”
مهدي …. بقاي بيها راك سخوونة وغادي تمرضي الى حيدتيها
سوسن …. اوك شكرا مرة خرى
جرات شانطتها قدام عينيه تا دخلات عاد طلع ديمارا نيشان لعند واليديه ….
___عشقي
خرجات من لحمام لابسة سومييج عريضة … ملوية شعرها فووطة بيضاء … مع الحمل تقلها جلسات مغمضة عينيها كتسارح … وتصووط وتعاود مع دخلات فشهر تاسع ولات مكتقدش تمشى بزاف… طلعات نفس وهبطاتها … وناضت جلسات فطرف سرير … شوية وهي دخل جمييلة هازة بلاطو فيه طاكشي لي طلبات …
افنان … “تبسمات” شكرا جميييلة ياك جديد هذا
جميلة… اييه لالة افنان هذا العنب لي وصيتيني عليه هو نفسو عاد تقطف من شجرة
أفنان… شكرا جميلة عيت فيك قولي افنان صافي
جميلة … ههه واخا أفنان هاكا مزيان
افنان … مت مزيان
جميلة … الى حتاجيتي شي حاجة عيطيلي
افنان … واخا حبيبة
فرح … “كانت جايبة فيديها حليب بزعتر ” بنتي كيف بقيتي قالتلي جميلة مقدرتيش تهبطي
أفنان … “بعياء ” والله اماما مقديت دوشت بزز حاسة بالسخفة فوق قلبي ورجلي ضاريني مقدرتش نتمشى ببزاف
فرح … “شدات فيديها ” عادي احبيبة متخافيش راك غير قربتي تولدي حفيذي “تبسمات” مابقى والو فهاد تالي كيبقاو يجيو هاد الأعراض متخافيش ابنتي
افنان … “حطات يديها على كريشتها وتبسمات ” انشاء الله اماما
فرح … “مدات ليها الحليب ” شربي هذا مزيان ليك ابنتي
افنان … “خطاتو معندها شرباتو بزز مبغاتش تقلها مافياش وهي جايباه ليها بحب … هبطات عليه دقة ” شكرا اماما
فرح … “بالها لعنب وحداه طاس كبيرة معصر ” اش هذا ابنتي لعنب لييك ؟
افنان … “تلفتات ورجعات شافت فيها بغين كتلمع ” لا اماما لادهم عرفتي قريت على انو العنب مطحون مزيان ومفيد بزاف لناس لي عندهم لبتييت B
فرح … كيفاش زعمة عندو اتار إيجابي على هاد المرض
افنان … حنا غانجربو والكمال على الله
فرح … انشاء الله ابنتي على مولانا
سعيدة … ” كانت داخلة بالكرسي شافتها فرح وهي تنوض ساعداتها ” شكرا اختي فرح

فرح … مرحبا كيف بقيتي نعستي مزيان
سعيدة … حمد الله “شافت فافنان لي باست ليها يديها ” كيف بقيتي ابنتي
افنان … انا لاباس اماما شكون بحالي عندي جوج أمهات كيحمقو وكنحماق عليهم
سعيدة …. الله يرضي عليك ابنتي ويفك وحايلك على خير
أفنان…. امين الحبيبة “باست يديداتها بجوج ” ياكما قنطتي
سعيدة …. لا ابنتي جميلة ممخليانيش كاع نقنط جات عندي صباح بكري جلسات معايا
فرح …. غادي نهبووط لجردة غايعجبك الحال تما
أفنان… وي ماما أصلا ميمكنش تقنطي وانتي وسط منا “باست حنيكاتها ”
سعيدة … يخليك ليلي الحبيبة ديالي
بقاو مجمعين كيهضرو … عيطات فرح لجوج ديال لكارد هبطو سعيدة لجردة ولبساتها كاب سخون فوق قتافها … شدات فرح فافنان وهبطو بشوية فالدرووج … تا الجردة وتجمعو تما … شوية وهي دخل خديجة … فرحانة وضحكة على وجها مزيناها … وكدندن بصوتها رشيق ولما لا وهو عطاها وعد يجي لدارهم لكن قبل يهضر مع ادهم فهاد الموضوع … باش متوقعش شي كومبا فالقصر خصوصا هي عارفة علاقتهم واخا تودطات فالأخير لكن باقي عندها شكوووك اتجاه هذا الأمر … شافتهم مجمعين وهي تنقز على فرح من لوور معنقاها وكضحك ….

بارت_234♡ صوتكِ____عشقي
وكدندن بصوتها رشيق … شافتهم مجمعين وهي تنقز على فرح من لوور معنقاها وكضحك ….
خديجة …. الغالية ديالي
فرح … هههه هاي هاي ناس فرحانة شي حاجة هادي
خديجة … هههه دابا الى عنقت الحبيبة ديالي غاتكون شي حاجة زعمة
فرح … هههه احياني عليك “جراتها جلساتها حداها ” كًري غير كَري دابا
خديجة … ” شافت فيها ديك شوفة ديال بالعمى” ههههه والو اناري لمهم انا انمشي نبدل عليا
هربات من شوفات الام ديالها وغمزات افنان … عاد طلعات كتجري غاطير بالفرحة وفالنفس الوقت ممبيناش لخاليد باش توووبوو شوية … وكتفكر فرد ادهم كيف غايكوون … نصلات حوايجها ودخلات دوش باش ترخي نفسها ….من هاد التوتر لي فيها 🌸🌸🌸🌸🌸🌸🌸
بعد ما تفارق مع خديجة فرحان … ومتاكد بلي خدى القرار صائب هاد المرة … هز تيليفون صونا على ادهم … ودار معايا جييهت لبحر … كان واقف داير يديه فجيابو … لابس جاكيط وجينز مع سبرديلة …. وداير يديه فجيابو كيتسناه يوصل عندو…. داكشي لي كان وصل ادهم لي كان طريق كاملة كيفكر فاش بغاه وإنا موضوع هذا لي مهم … سطالى لووطو ونزل كيشوف فيه من بعييد جالس فوق صوور … قرب منو ونطق مثقل بصوتو …
أدهم … اش تم “مطلع حاجب ” انا مووضووع هذا
خاليد… “حك راسو ونطق ” ختك
ادهم … “شاف فيه باستفهام ” كيفاش ختي مالها
خاليد … احم بغيت نقول غادي نجي مع لواليدة نخطب ختك
ادهم … “كمش عيينيه كيشوف فيه شووفة دصقر ونزل علييييه بووكس لوجه ” شي بلان هذا ازامل ولل شنو ختي علاش ؟
خاليد …. “مسح جنب فمو وتبسم ” حيت كنبغييها وهادشي عاد كتاشفتو ختك حق رب ادهم يا ليا يا برب تا نوض شياط انا وياك عارفني الى بغيت الحاجة كنبغييها بقلبي ماشي تفلية .. وزايدون بغيت نجمع راسي علاين نوصل 35 باقي مدرت حياتي وخديجة هي المثل الاعلى ليا … هي وربي كبير “كيشووف فيه معصب ”
ادهم … “طول شووفة فيه ” اش كتقول هي
خاليد … “تبسم” موافقة الى وافقتي انت
ادهم … امممم والى مبغيتش اش غادير

خاليد … “كرز على يديه ” عمرها تكون لشي حد اخر غيري بلى مدخل مشاكلنا دشحال مع علاقتي بيها الله يخلييك كنبغييها وغانديرها فعيني وفوق راسي ولي بغاتو موافق علييه
ادهم … “تبسم من لداخل حيت اصلا عارف كل شي تا حاجة مخافية عليه قرب منو ونزل عليه لوجه ” هادي ديال ديك لملاقية دبزز “عطاه بالضهر ” غاندوي معاها لول وإلى وافقات غادي تعلمك جييب خالتي سوزي شحال هادي مشفتها ولبس النم مزيان
خاليد … “كيضحك ” عرفتك عود ناضي “مسح فمو ”

بارت_235♡ صوتكِ____عشقي
حسات بنغز فكرشها …. تسندات فرح لي وقفات شدات فيها … خرجو لجردة شادة فيها وهي كتمشى بالشوية تا حسات بدييك نغزات فاتوها عاد تنفسات براحة و ترخات ….
أفنان … “عاضة على شفايفها ” ماما واش غانولد ولا كيفاش كنحس بنغزات فكرشي بحال ضو
فرح … متخافي من والو ابنتي هادشي عادي مزال وقتك ولكن ضرووري تحسي بعد لمرات بهاد نغزات فكرشك … رخفي غير ذاتك ابنتي
افنان … اممم واخا اماما دعي معايا يدوز كل شي على خير مخايفاش ولكن كنتمنى اماما نولد بشكل عادي
فرح … مغايكون غير الخير انشاء الله “شالت لوجو د ادهم داخلة ” ها راجلك جاء “رجعات سولاتها” ياك كل شي على خير
أفنان … “شدات فيديها ” كل شي مزيان الحبيبة متشطنيش راسك
فرح … حمد الله ابنتي
ادهم … “وقف باس راس فرح وقبل أفنان من حنيكاتها ” كيف بقيتي
أفنان … حمد الله
فرح … “عطاتو يديها ” مشيها شوية اولدي وديها عاد ترتاح فغرفتها راه من صباح وهي فجردة جالسة
ادهم … واخا غير سيري الوليدة رتاحي “شد فافنان دور يديه على خصرها وباس كف يديها ” كتحسي براسك مزيان ولا نديك لطبيب
أفنان … لا انا مزيان يمكن قربات لولادة داكشي باش وليت نعيا دغيا
ادهم … براكة عليك من قبيلة وانتي فجردة زيدي لبيتك رتاحي
افنان … اوك
ادهم … “هزها فيديه بحال ريشة وباسها جنب فمها ” شنو درتي ليوم بلى بيا
افنان … “دورات يديها على عنقو ” والو بقيت فالبيت وقنت هبط لجردة تا جيتي
أدهم … اممم كليتي ولا باقة

افنان … لا مفياش عطاتني ماما فرح حليب بزعتر
أدهم… “عيط لجميلة وطالع بيها فدرووج ” وجدي ليها شوارما لي جبت
أفنان … اححح باش عرفتيني بغيتها
ادهم … ههه ليل كولو وانتي تهترفي بيها تقول عاد كتوحمي
أفنان…. “خشات وجها فعنقو كتبووسو ” احح شكرا اراجلي لعزييز
أدهم …. رصاااي لمك “كيبعدها ” حق رب حتى هادشي كولو غادي يضووبل ليك غير بلاتي
أفنان …. “جاتها الحالة قاصحة زادت تخشات فييه كتشم ريحتو وتبووووس فصدروو ”
ادهم … “عبا صابر وهو يزرب حل لغرفة وحطها فسريير وكالاها بيديه بجووج كيشووف فعوييناتها لي مبتاسميين ” شنو ندير فييك دابا
افنان …. “كضحك ” لي بغيتي انا ليك دير لي عجبك فيا “باستو فمو ”
ادهم … “بلى ميهضر تلاح على شفايفها بهمجية هو موحشها وباغي غير امتى يجيه الفرج وهي كتعذبو مقدرش يصبر ” كنقسم ليك حتى كنجمع لييك نهار نشدك ديك ساعة خرجي عينيك بحال دابا
مخلاهاش فين تجاوب ونقض عليها … كيمص فشفايفها ويعضهم حتى كتاوه وسط فمو … معارفش غريزتها تحركات اتجاهو وبغاه وهو كتر منها …. نزل بيديه كيتلمس صدرها … وفمو فمها كيعصروو بقوة تا كتزييد تاوه … مشعلاه حط يديه على لخيط ديال ريدو نزلو وتخشى تحت رجلييها … شاد صدرها بين يديه كيعجنو وكيزيد يمص فشفايفها … مخليها متجاوبة معاه …. فكل مرة كيبدل ريتم لقبلة كيزيد يجننها ……

بارت_236♡ صوتكِ____عشقي
شاد صدرها بين يديه كيعجنو وكيزيد يمص فشفايفها … مخليها متجاوبة معاه …. فكل مرة كيبدل ريتم لقبلة كيزيد يجننها …. بسرعة حيد ليها ترييكو … وهبط مع عنقها كيفرق قبلات متاليين عليييه ….وفالنفس الوقت كيتلمس فذاتها لي توحش … طير سووتيام ونزل عليهم كيقبلهم بشهوة … وهي غير كتغووت ضرها … مع مصييصة مع عضييضة تا غوتات …..
أفنان …… أاااااي اااااااحححححح ادهم “نتفاتووو من شعرو ”
ادهم … “هز وجهووو حمر مسكيين وصل ” باش تعلمي تجبدييني “رجع كيعذبها شاد كل وحدة فيد كيمض بحال دري صغير وهمة كيضرووها مع جراتو من شعروو بقوة مع عطاتها بركلة تا ضحكات ….” أفنان…. ههههه ولدك كيحامي عليييك
ادهم …. “خرج عينيه فاش حس بركلة حط راسو على كريشتها ويدييه عليها كيدوز عليها … حس بركلة أخرى وهو يضحك ” هههه كيضرررب
أفنان …. هههه احح غايخرج قبل لوقت هذا باينة
أدهم … هههه هدا اولدي يرضي عليييك مضربلييش مراتي
افنان …. ههههه قوولييه هدا أميير مضربش مامي
أدهم … “هز حاجب فييها ” أمير
أفنان…. “ضحكات ” اه أمير ياك كنتي باغي من لول أمير حسابلييك مقرييتش مدكرة ديالك اممم ميين باغي امير علاش خليتيني كنفكر ونعاود بحال لهبيلة
أدهم …. هههه أمير كان يقوولهالي الواليد فاش كنت صغير داكشي باش كتعجبني “خنزز فيها ” وانتي اش داك تقراي داكشي هااا
أفنان …. “قلبات عينيها ” اوى انا مراتك اش فييها
أدهم … “باسها فمها وعضها ” داكشي بعيد عليك امراتي العزييزة
أفنان … “حطات يديها على فمها ” همجي
أدهم … “وقف كيخنزز ويشووف فداكشي لي واقف ” هذا شنو ندير لييه دابا
افنان … “مع راسها حكو مع الحيط ” هاااا
ادهم …”صغر عينيها فيها ” بربي حتى كنجمع لييك ابنت الناس لي غاندييييرو فييك بنات حواء كامليين غايشوفووه وغايشهدوو علييه
أفنان … “طرطقو عينيها ” هااااا
أدهم … حتى تكوني تحت يدي كتغوتي ودييك ساع قولي هااا
خلاها مشووكية وعطاها غمزة تلفاتها على القبلة … ودخل لدووش يبرد داكشي لي وققف بحال برج ايفل …. حطات يديها على وجها طايب مسكيينة تحرمات … عاد وعات براسها بلى سوتيام …

خلاها مشووكية وعطاها غمزة تلفاتها على القبلة … ودخل لدووش يبرد داكشي لي وققف بحال برج ايفل …. حطات يديها على وجها طايب مسكيينة تحرمات … عاد وعات براسها بلى سوتيام …
افنان …. ويلي يلي يعطييني لعمى كنشووفو كنسييييييح “هزات سوتيام لبساتهم وتبعاتو ترييكو ” تفووووو …

بارت_237♡ صوتكِ____عشقي
افنان …. ويلي يلي يعطييني لعمى كنشووفو كنسييييييح “هزات سوتيام لبساتهم وتبعاتو ترييكو ” تفووووو
كمل دووش فرااحة … وخرج لابس بينوار الحمام … لقاها جالسة كتهضر مع امير وضحك غير بوحدها … تبسم وقرب منها قفزها بوووسة حلوة فمها تا طرطقات كضحك …
افنان … بصحة “مدات لييه العصير ديال العنب مطحون ” ادهم شرب هذا
ادهم … “شاف فيها باستفهام ” شنو هذا
افنان … عنب منطحون كيصفي دم بطريقة رهييبة
ادهم …. شكون قالها ليك
افنان …. ومجربة هاد طرييقة كل شي كيهضر عليها بلييز شربها من ليووم انتبعهالك
ادهم … لا مبغييتش داكشي غير لخوى الخاوي
افنان … “دلات شفاايفها ” دابا انا كنقوول غير لخوى الخاوي
أدهم… “شافها غادي تبدأ وجا مسكتها وهو ياخدو هبط عليه ” صافي دابا مزيان “كيخنزز ”
افنان … ههه مزيان
مشى لدريسينغ لبس كيطمة سخوونة …. نشف شعرووو … تلفت عندها لقاها كلات ديك شوارما …و داتها عينيها … تبسم وغطاها قبل راسها عاد خرج … غادي عند خديجة باش يحسم الأمر …. هاد الأخيرة لي كانت جالسة فوق سريير كضحك فتيليفون … و كتقلب فعويناتها بدلال …
خديجة … امممم دابا خوية قالك هاكا
خاليد… اييه الالة دابا عطييه الموافقة ديالك باش نجي فلييل
خديجة … اممم وتايق فرااسك “باغا ترد لييه صااع صعيين ” اسيدي انا مكزعرفكش ومموافقاش هي مليون
خاليد … راه غادي نهرس لمك راس ابنت العلوي
خديجة… “شادة ضحكة ” راك كتحلم احي فكرني براسك شكون سيادتكم
خاليد … انا لي غنحويك شحال مبقى غانفرعك غير وجديلي راسك دابا باغا تغلغليني ولا شنو
خديجة …. سير فحالك صدعتيلي راسي “شادة ضحكة ” سير تلاح من شي سطاح حسن ليك
خاليد … طوالك لسان دابا نقطعو لديلمك من جدر
خديجة …. “قطعات عليه وتكرشخات بالضحك ” ههههه غانوريييك ثمن البكى لي بكييتو عليك غير بلاتي ….”شافت أدهم وهي تقاد وجها حمر بالحشمة ” خوووية
ادهم … “جر شلية كيشووف فييها ” من إمتى
خديجة… هاااا مفهمتش اخوية
أدهم … “صغر عينيه فيها ” من امتى وليتي تخبي علييييا

خديجة … هاا كيفاش اخوية
أدهم … غادي نسوولك والى مجوبتيييش متلوومي غير راسك “سكت كيشوف فيها بعينيه مكمشهم ” كتبغييييييييييه
خديجة … “شافت فيه مطولة وحنات راسها عاد نطقات ” سمحلي اخووية اييه كنبغييه ولكن عمري طيحت بكرامتك حتافظت بكل فالداخل ديالي باش نبقى عند وعدي لييييك
ادهم … “تبسم لكن مبينش حيت اصلا كل شي كان عارفو وكان يوصلو ” كبرتي اخدييجة مبقييتيش ديك لبنييتة صغيوة لي كانت تشبط فيا “قرب منها وشد فيديها ” موافقة عليييه
خديجة … “عينيها غرغرو ميلات راسها حشمارة وطارت عليه معنقاه ”
أدهم … “تبسم ” راحتك كتهمني اختي هو دق لباب لكبيرة وهادشي لي عجبني ومهما انتي باغاه انا منزييدك غير الله يكمل عليكم بالخير لكن كنقسم لييك ويدير ليك شي حاجة تبكييك … حتى نهرسلكم راس بجوووج
خديجة … “ضحكات ” يخلييك ليا ربي اخووية
ادهم … يا الله تهزي علمييه قووليه كنتسناوك لعشى
طار قلبها بالفرحة … خرج ادهم وهي وقفات كتنقز فووق سريير … بحال لهبييلة … وضحك وتشطح تا دخلات عليها فرح فاش قال ليها ادهم غايجيو شي ناس يخطبو وعاد ليها شكون فرحات ومشات لبيتها طايرة …… طارت عليها معنقاها … وكتعاود لييها … اما فرح غير كضحك عمرها شافت بنتها فرحانة حتى لهاد الدرجة …
بارت_238♡ صوتكِ____عشقي
فرح … “كضحك ” باسم الله عليك ابنتي غير بشوية عليك هههه اش واقع
خديجة …. وغادي نتزووووووج
فرح …. “ليعاتها فقرصة ” ااااشنووووو على هاد شي راك كتحنقزي بحال القرد
خديجة…. ههههه اححح والله اماما لخطاب فليل غايجيييو
فرح …. يشويني فييك انتي وياهم ويلي على غدايدي ناس كيولدو لبنات معقلات وانا والدة هبيلة “جراسها من فوق سرير جلساتها ” شفتي انا نهار باك جا يخطبني كنت غادي نغراق بالحشمة ماشي بحالك جييل قمش مايحشم مايريمش
خديجة …. “تكرشخات بالضحك ” هههههههواقوولي جييييييل الحجري الواليدة
فرح …. “ليعاتها بقرصة اخرى خلاتها كتحنقز ” والله وما تبتي تا نصيفط خووك يقادليك جناب
خديجة…. هههه وغانتزوج الواليدة
فرح …. تزوجي لفعة تلكعك انا لي حمقة جايا نتبتك ساعة لي هبيل … هبيل عمرو يتبث
خديجة …. ههه والله تاندير عقلي الواليدة وعقلي يدير عقوولو غير اجي فين غادة الحب
فرح …. سيري ابنتي الله يعطييك عقل جديد اما هداك حفى وداز دوازو وتهس عكازو … اصلا جا لي يرووضيييك
خلات خديجة مكرشخة بالضحك عليها … هي من الفرحة بدات تهترف … فرح غادة وكضحك عليها … فطريق لقات أفنان فرحانة جايا عندها …
أفنان …. “عنقاتها كضحك ” مبرووك عليهم اماما عرفتي فرحت ليهم بزااف كنت عارفة هههه والله
فرح … ههه سيري ابنتي رجعي ليها لعقل راه طار ليها فخطرة
أفنان… غير الفرحة هاديك “مشات كتخلف ”
فرح … ههه بشوية عليك حتى انتي
دخلات افنان فرحانة كضحك لقاتها كتنقز وضحك بحال لهبيلة بقات واقفة كتشووف فيها وهي تكرشخ بالضحك عليها
افنان …. هههههه ويلي ويلي على حالة طيحتي 8 كيلو واقيلة ناري كلك عرقانة كنتي تصارعي ولا كتحرري صحراء

خديجة … “نقزات عليها معنقاها وكدورها وتشطح ” طيييحتو على كرااوعوو هاححح ايييه الالة غاييجي فليييل ولكنن حالفة نخرجها منو لمهم ممفاكاش
أفنان …. “صغرات عينيها فيها ” اش ناوية ديري المسخوطة راه كنعرفك
خديجة …. غادي نبين ليه مبغيتوش نحمقو شوية ولعب معاه
أفنان … اويلي على لحمقة واش هربلييييييك فخطرة هههه
خديجة …. “هزات كثافها ” مسوقيش لمهم نرجعها ليه شلتي شحال بكيت عليه
أفنان … ههههه انا مصوقيش الى مشى وخلاك فخطرة
خديجة …. ميقدش “كتراجع أفكارها ” زعمة يديرها يخليني
أفنان…. اوى مانعرف
خديجة … اممم صوني عليه قوولي ليه مبغيييتش ومقابلاش
أفنان… “خرجات عينيها ” واش من نيتك اويلي
خديجة … وغير لعب معاه شوية ومن بعد نقولو يجي
افنان…. “شافت فيها مطولة ” انا مامعاكش سيري لعبي بوحدك ان غادة نوجد راسي تهلاي هادشي غير لحماق لي كديري فيه اويلي والله تا يخليك راه مصعوور هداك انا لي كنعرفو
خديجة … اوى ها هي فيييك البووطة
افنان… “غادة وكتلعب بصباعها وتقلب فعينيها بحال المشة ” لبووطة هي ديك ثرمة لي عندك اما انا لالاك احححح عليا وخلاص

بارت_239♡ صوتكِ____عشقي
تكات كتلعب بصباعها بتوتر وتفكر زعمة يدييرها … هزات كثافها بلا مبالاة … بالها تيليفون كيصووني … وهي ضحك ..
خديجة … احم شكاين عاود
خاليد … هضري مقاد ولا نهرس ليك فمك مباغاش ديري عقلك ولا شنو
خديجة … مالي بنت ليك حمقة
خاليد …. كنقسم ليك حتى غانخرجها منك دابا تشوفي
خديجة … اوى تا انا غانعلمك من دابا راني قلت لخووية مموافقاش بيك يا الله
خاليد …. اوى مزيان تا انا نمشي نضبر على راسي بشي بنت ناس لي تستاهلني تهلاي “قطع عليها”
خديجة … “خرجو عينيها وقلبها بدا يضرب ” ويلي ويلي انا اش درت اش درت اناري ولهيلا قطع عليا “هزات تيليفون بدات تصووني عليه كيقطع عليها وهي تزف بيه ” اففففف اش درت انا
جلسات مربعة رجليها وكتفكر وتاكل فظفارها … عقلها سافر فالحوايج لخايبين … بقات من هادي لهادي وفتالي ناضت تخشات فالغطة وخشات راسها تحت الخدية كتغبن مرساتش بصونيط والو …. طفى تيليفون وهي تعاود تلوووحو … وكتسب بين سنيها فيه … مخلات حتى كلمة
فالغرفة عند أفنان كان جالسة وحاطة يديها على كريشتها …. كتمرر عليها وكتصووط حاسة بالسخفة… فهاد الأثناء دخل أدهم من الخدمة … قرب باسها فخذها بانتليه ماشي على طبيعتها وهو يجلس حداها كيسولها بخوف ….
أدهم … كضرك شي حاجة
أفنان … فيا سخفة أدهم ورجلي ضاريني
أدهم … نديك لطبيب “بخوف ”
أفنان … لا هادشي عادي يجيني غير معرفتش اففف مكنقدش نمشي بزاف
ادهم … “هز رجييلاتها حطهم على فخاضو كيدوز عليهم ” فين الحريق هنا
افنان … اااااه تم تما
أدهم … “تبسم وبدا يدوز عليهم فعلا لقاهم مفووخين مع بيبضيين وصباغة حمراء فضفيرات ومبيطزين حمقوووه ” قوليهالي اش كندير انا هنا
أفنان … “حسات براسها ترخات وهي تبسم ” شكرا عاد حسيت براحة
أدهم … “هرها تا تهزات ” كل ليلة ندلكهم ليه ميبقاوش يحرقوووك
أفنان … “تبسمات ” امممم امتى غايجي ولدنا أمير معذبني
أدهم …. مبقاش بزاف سيمانة ننزووه بين يدينا “برقو عينيه ” غايدوز كل شي مزيان احبيبة
أفنان…. “سمعات حبيبة وهي طرطق عينيها ” شنو قلتي دابا

ادهم … “صغر عينيه فيها ” اش قلت
أفنان … “دلات شفايفها ” قلتي حبيبة
ادهم …. “تبسم ” حبيبة وضوء عينيا وكبيدة ومراتي لبرهوشة “تخشى حداها وجرها عندو كيدوز على شعرها ” توحشتك “باسها فراسها ”
أفنان …. “حطات راسها على صدرو وباستو ” حتى انا توحشتك بزاااف
أدهم ….. اممم قداش
أفنان … مممممم “كتفكر ” قد الحوت لي فالماء وقد طيور لي فالسماء وقد سما كاع
أدهم … ههههههه “طار عليها بووسة عالمية مصمصها مزيان ” والله تا غانكلك فااااك مراتي حدايا ومقادرش نقييصها العذاب هذا
أفنان …. “مدات ليه كاس دالعنب ” شرب فكرتيني
أدهم…. ههههه باغا نبرى باش نعمر ليك لكريشة تاني هههههههه
أفنان …. “طرطقو حنيكاتها ” منحرف
ادهم … والله العضيم نهار غادي نتطلق عليييييك ابنت الإسماعيلي ميفكك مني حد غادي تباتي هازالي هاد رجيلات “باسها فمها وطول ” أسعد حاجة فحياتي هي انتي ولدي أمير
بقاو مني منك مني منك …. تا نعسات ليه فيدييييييه بلسها فراسها وغطاها …. شاف ساعة ورجع صونا على لكارد لي كلفهم بشي شغال … دقائق عديدة … ودخل جووج صافيات فيديه … كانت فيها لبيسات ليها والخديجة …. حطهم ليها فالعْلاقة … شاف ساعة كانت 7h دخل يدوش باش يترخى ووصى جميلة تجيب ليها كاس د الحليب مع لويزة ….

بارت_240♡ صوتكِ____عشقي
دقائق عديدة … ودخل معاه جووج صاشيات فيديه … كانت فيها لبيسات ليها والخديجة …. حطهم ليها فالعْلاقة … شاف ساعة كانت 7h دخل يدوش ووصى جميلة تجيب ليها كاس د الحليب مع لويزة ….باش تهدنها وترخييها …حلات عويناتها ثقال عليها … ودفعات راسها لحييط تكات … بانو ليها جووج كسيوات طواال بالكمام ومزيرين من الخصر … وحدة عريضة وحدا رشيقة …. تبسمات عرفاتو خداهم ليهم …. رمات لغطى وناضت بشوية … كتشوف فيها عجباتها طريقة تصمييمها … حسات بنفس سخونة بين عنقها … بورشاتها
أدهم … “عنقها من خصرها كيتلمس كريشتها ” عجباتك
أفنان …. زويييينة عجباتني بزاف “ضارت عندو باستو جنب فمو ”
أدهم … “كيشوف فعويناتها ” بصحة “قرب ليها ” متعطينيش شي بووسة حلوة
أفنان … “ضحكات حشمانة ” ادهم ههههه
أدهم … وينو على لي كيحشم “زيرها مع الحيط وحتى عليها بقبلة انساجمو فيها بجووج ونساو راسهم قبلى فرنسية بامتياز ” اح سيري لبسي وقادي راسك ذنووب كلهم ديتيهم فحقي والله صابر على خزيت ابنت ناس
افنان … “حاطة يديها على فمها وكضحك ”
ادهم …. “دخل لدريسينغ لبس كومبلي اسود لون وقاد شعروو بانتليه جالسة قرب منها وجلس حدى رجليها ” غير رتاحي انا نبدل لمراتي الغزالة
أفنان … غانبدل راسي
ادهم … “حنزز فيها ” انا لي غالبسك بلى منعاود هضرتي
قرب ليها كيحيد ليها حوايجها خلاها غير بالدوبياس وهي حشمانة … لبس ليها لكسوة طوويلة بالكمام ومجموعة من جيهة صدر ….. تبع ليها بليغة فرجليها صحية حيت مخصهاش العالي … وقف كيشوف فيها وكيضحك .. جا معاها الحمل بينها إمرأة تانية وعاقلة قبلها فراسها وتبسم

أدهم… انتي لي جيتي معاها “مد ليها لكاس ديال الحليب شرباتو ”
أفنان …” كتشوف راسها فالمرايا فرحانة من لووك جديد ” شكرا اراجلي لعزيز “قبلاتو فخدو وجلسات كتقاد وجها وشعرها وهو يوقفها ”
أدهم … “كيخنزز ” والله وديري شي وييل فووجهك تا نمسحوولك هاني علمتك هاكا جيتي زوينة بلى زبل اصلا طبيعية كتباني حسن من ديك تخربيق… انا مكرهتش ديري درى مبغيت يشوفك حد من غيري عاد كتزيدي بتزيين … زيني راسك ليا بعدا … اما باش يشوفوك ناس لا تم لا هاني علمتك غانمسحولك لا درتي شي حاجة
أفنان…. “فرحات من كلامو لكن فالنفس الوقت تقلقات هي بغات تقاد راسها وهو حرمها ” اففف صافي بلى ماتبدا مغاندير والو
ادهم …. “باسها فراسها ” هاكا نبغيك كوني مرضية دراجلك “شابك يديه مع يديها ” نوصلك عند خديجة باش نهبط نشوف لتحت واش قادو كل شي
افنان …. “قادات شعرها جنب وشدات فيه ” اوك
ادهم … “قبل يديها ” شوية دابا
أفنان … مزيان دابا

بارت_241♡ صوتكِ____عشقي
دق لباب ….كانت خديجة واقفة فالبالكون كتمشي وتجي وتيليفون فيديها كتصوني والو باقي طافي …. تلفتات بالها داخل ادهم ومعاه أفنان حط ليها الكسوة ورمقها بنظرة فشكل ….
أدهم…. جبت لييك هادي لبسيها وقادي رااسك “صغر عينيه فيها ” قولييه يجي فالوقت راه كل شي واجد “باس كف يديين أفنان وخرج”
خديجة …. “كتغذذ فضفارها ” الله يا ربي اش درت “كتشووف فالكسوة ” احح زوييينة
افنان … “جلسات حداها ” اوييلي مالك كدخلي وتخرجي فالهضرة ياك لباس
خديجة … “عاودات ليها اش دارت ” طفى طيليفون دابا
افنان … “مصدومة ” اوييييلي درتيييها ويلي هبلتي اويلي اش غادي نقوولو لييهم وكل شي واجد لتحت ويلي عل صكَعة ياك قلت ليك متلعبيييش
خديجة … “وقفات غادة جايا ” دابا شنشو ندير اففففففف
أفنان… اجي لبسي وقادي راسك دابا ونديرو مسنا معارفين والو اوك حييت خووك والله الى منعك غاتاكلي طرحة ديال لعصى ليوم مافيهاش
خديييجة …. متكملييش عليا “جلسات كتلبس الكسوة ومعصبة ” لهلى يجي كاع
أفنان… يا اختي فمك مبري منك تسليييم ليييك
خديجة …. “لبسات صندالة وقفات كتقاد عجباتها تبسمات ورجعات عقداتهم تاني” لي وقع وقع بغيت لعب معاه ساعة لقاها سبة اصلا خوك ميسواش
افنان … “هزات حاجب مقلقة ” دابا شكون لي برهووش وميسواش انتي ولا خووية هااا
خديجة…. “جلسات كتغذذ” دابا انتي معايا وضدي
افنان …. قودتييها انا مسووقيييش وانتي الغالطة
خديجة …. “علاين تبكي ” اويلي اش درت انا وتا هو على سبة صاف غير يمشي
أفنان … “هزات كتقاد ليها وجها ” جلسي لرض تقادي بعدا وانا غانشووف أدهم نقوليه نمرتو طافية ولا شي لعبة
خديجة …. “حنات راسها ” الى عرف أدهم غادي يعلقني مافيهاش
أفنان…. “خنززات فيها ” ياكي علمتك خذرتك قبل دابا سكتي غير سكتي
قادات ليها افنان وهي جنابها بالفقصة غاتاكلهم … دقائق عديدة وسالات ليها داكشي خفييف طلعها كتحمق منوورة بديك لكسيوة لي كانو يديها مشبكين وطويلة ومزيرة من الخصر … مع عكب عالي جات غزالة … قادات ليها شعرها جنب علل شكل وريدة … وبعض من خصلات فجنيبات تحت وذنيها هابطين … رشات عطرها المفظل … ورجعات هزات تيليفون كتصووني وتعاود والو باقي طافي … شافت فأفنانها لقاتها ساهية كتفكر

خديجة…. باقي طافييييه شنو ندير دابا
أفنان … “كانت كتفكر فخوووها لي شحال مهضرات معاه … مين خاصم عليها وتا هي مكلفاتش راسها تعتاذر منو هزات راسها وجاوباتها بعياء ” دابا يجي ميقدش يسمح فيك مكنضنش
خديجة …. افففف زعمة
افنان …. منقدش نقوولك اااه يمكن لمهم انتي رتاحي انا غانشووف ادهم “سمعات دقان كانت فرح داخلة ”
فرح … “مبتاسمة لابسة قميص دالمبرى ” هاي هاي جيتو كتحمقو بنياتي
خديجة…. “عنقاتها ” انتي نوارة جيتي غزالة يالحبيبة ديالي
فرح …. “باستها فراسها ” الله يسعدك ابنتي
خديجة …. امين الغالية “كتشوف فأفنان”
أفنان …. ماما فين أدهم
فرح … لتحت ابنتي انا هابطة نديك معاي متهبطيش بووحدك
افنان … “بغات تخلي الأم.وبنتها يهضرو شوية ” لا الحبيبة خليك شوية مع خديجة غانشوف غير ادهم ونرجع ودابا راني مزيان كنتمشى
فرح … وغير بشوية عليك ابنتي
افنان … واخا الحبيبة
خرجات من لبيت خلاتهم كيهضرو …بجوج … هزات كسوتها ومشات هابطة فدريجات بشوية عليها …..

ههههه مهم خلعتكم شوية ولكن تعصبت اويلي بزاف هاد الإحباط مهم معليهاش ها انتما معروضين لعرس اححح فين بنات ستوري منال فينهم جيبو لكاضوات معاكم

بارت_242♡ صوتكِ____عشقي
خرجات من لبيت خلاتهم كيهضرو بوحدهم … هزات كسوتها ومشات هابطة فدريجات بشوية عليها … بالها شخص لابس كومبلي ساطن كحل … عاطيها بضهرو … ومعاه عمرو ومهدي … عرفاتو هو تبسمات وتمات هابطة باغا تشووفو توحشاتو … نتابه ليها أدهم … ومشى كيزرب طلع عندها شد فيديها مخنزز …
أدهم … علاش هابطة بووحدك مالك معيتيلييش أخر مرة تهبطي بووحدك وانتي متقلة متعصبينيش منك ابنت الناس
أفنان… “ابتاسمات وشدات فيه ” انا صافا مزيان وصافي بلى متعصب
ادهم … اممم “انتابه فين كتشووف ” ت حشتيه ولا كيفاش
أفنان … “صغرات عينيها فيه ” وراه هداك كتر من خووية صاحبي وصديقي الأنتيييم
ادهم …. “خنزز فيها ” جمعي فمك ولا نهرسووليك كيفاش صاحبك
أفنان …. “كتقلب فعينيها ” صافي ادهم اويلي غاندابزو على سيمو
أدهم …. الله يعميييييها لييك البنت
أفنان…. “قربات عند دراري سلمات عليهم باليد جات تعنق سيمو وهو يحنحن فهمات لبلان وهي تمد يديها حشمانة ” فرحتيني حيت جييتي
سيمو … “شاد ضحكة ” اوى الخدمة لي بدينا فيها غبراتني ديك تصمييم ديالك خطير
أفنان … هههه خدم خدم خلينا تا نولد وانا معاك
أدهم …. “شد فيديه وهضر فوذنيها ” بربي حتى كنجنع ليييييييك
مهدي …. “شاف فادهم ” فين العررررريس
أدهم …. غايكون فطريق “شاف فعمرو لي ساهي ” اش تم
عمرو … “خنزز فمهدي ” والو
مهدي …. ممم مقلتش ليك قروورو اسيدي من موور مأجلو العرس بسباب لي وقع بينك مع افنان قروو يديرو حفلة صغيرة
افنان …. “سمعات الهضرة وهزات حاجب ” علاه ضربو الكتاب صافي
مهدي … وي بقى العرس قررنا نديرو حفلة صغيرة فهاد سيمانة
افنان … “حنات راسها وشافت فعمرو ” سمحلي بسبابي ياك
عمرو … لا انتي معلييك والو “حمر فمهدي ” ششي وحديين قاطعين عليا نشوف مراتي حتى لعرس ماشي ضلم هذا

افنان … “شدات ضحكة وشافت فمهدي ” اويلي راها مراتو
مهدي … فاش ييديها بالكسوة من دارهم ديك ساع راها بصح مراتو “مخنزز ”
جر ادهم افنان معاه… ودخلو جلسو دراري فصالة لكبيرة … بقات كتفرك افنان يديها بتوتر وكتشوف خديجة كتصيفط المساجات ليها … مرتاحتش وخافت توقع شي حاجة… واحد شوية وهي تصمع صوت لوطو …. وشوية وهما يتمو داخلين خاليد وسوزي شاد فيها لابس كومبلي كحل ومقاد الحالة وسوزي غاطير بالفرحة … تقدم أدهم عندهم … سلم عليه وسلم على سوزي لي عنقاتو فرحانة … رحب بيهم ودخلو لصالة سلمو على دراري … وقفات افنان فرحانة بدورها سلمات على سووزي … بان ليها خاليد واقف كيشوف فيها وفكريشتها وهو يتبسم …. حضنها بقوة كيبووس راسها وهي كدمع على صدرو … وتعنق فيه وهو كيضحك عليها … هز راسو باسو وشد فيديها …
خاليد…. البكاية دخووها هههه
افنان … “ضرباتو لصدرو ” مقدرتيش تسول فيا
خاليد … مممم وانتي قدرتي وشكون غلط فحق لاخر انا ولا انتي
افنان … انت
خاليد … ههه واخا الالة الله يسامح انا منقدش نخلي الغزالة ديالي مقلقة عليا
ادهم … احمممم جلس رتاح
خاليد … هههه مرتاح “باس يديها ” توحشتك
افنان … حتى انا اخووية
جلسو كيتحدثو وادهم مقرنص حداهم حتى هبطات فرح سلمات عليهم وجلسات حداهم كترحب فيهم وتعاود … كانت طابل مزوووقة بجميع انواع الماكووولات … عيط أدهم على خديجة هبطات حشمانة وكتحلف فافنان .. حيت بقات تصيفط ومجاوباتهاش … سلمات عليهم وعلى سوزي لي عنقاتها … جلساتها حداها كتشوف فيها وتعاود وخاليد غير بنص عين كيحلف وعجباتو بهاد ستيييل … تجمعو على طايل ديال العشاء تعشاو … وغير كملو خرجو لصالة لي على برى كانت طابل تاني كلها موجدة بالحلويات والفاكهة المجففة العصير بأشتى انواعو … بقات غير خديجة وافنان لي بعاد شوية عليهم … حنحنات سوزي وبادرات فالموضوع بفرحة كبيرة …..

بارت_243♡ صوتكِ____عشقي
بقات غير خديجة وافنان لي بعاد شوية عليهم … حنحنات سوزي وبادرات فالموضوع … سوزي … “شافت فرح ” مبغييتش نطول علييكم بزاف حييت مكنعرفش تقاليد المغربية بزاااف … لي بغيت نطلب منكم يد خديجة لولدي خاليد الى قبلتو … فرح … “تبسمات ” مرحبا بيييكم وملقاش حسن من ولدك لبنتي راه خاليد ولدي بحال ادهم وطلعو بجوج ملقاش بحالو
أدهم … “شاف فخاليد ” الى كانو موافقين حنا منزيدهم غير الله يكمل بالخير
خاليد …. الله يحفضك
ادهم … “عيط لخديجة جلسات حداه حشمانة وحانية راسها ” شنو كتقووولي فهادشي
خديجة … “نزات راسها ورجعات حناتو غارقة فالحشومة ”
فرح…. هضري ابنتي ناس كيتسناو
ادهم … “حس بيها متوترة وحشمانة شد فيها وتبسم ” الله يكمل عليكم بالخير “باس راسها ”
فرح … اوى الله يجعل كل شي مبارك مسعوود
خاليد … “لقلووبة خرجو من عينيه طيحات ليه نقطة بالخلعة ” الحمد الله
مهدي … نقراو الفاتحة
هزو يدييهم كيقراو الفاتحة وكاملين فرحانين … وخديجة حانية راسها وحشمانة … واحد القلب عندها كيرقص ….. كملو الأمسية فجو هادئ كيتناقشو على العرس والترتيبات … حتى نطقات خديييجة … على انها بغات العرس يكون فالمغرب فالفيلا ديالهم لي تم وبغات عرس مغريبي تقليدي على أصولو …. فرحات فرح بزاااف على الفكرة لي قتارحات بنتها …. وطبعا كل عجبو الحال وافق …بعد ما تافقو على لعرس بعد تلاتة اشهر يكون فالمغرب ناضو تسالمو وخرجو برى … خرجات معاهم خديجة …
كتشووف بنص عين فخاليد مكرهاتش تعنقو … ولكن هوها واقف بيناتهم … سلمات على سووزي ودازت غادة تحت عينيه حشمانة …. طلع كل واحد لغرفتو يرتاح …. كانت أفنان طالعة بشوية فدروج تا قفزها أدهم من لوور …. هازها بحال ريشة فيديه وهي كضحك … طلعها لغرفتهم حطها فالسرير ترتاح ومشى لدريسينغ يبدل … بقاو دراري مجمعين مع مع فرح تا حسات بالعيا وطلعات لغرفتها ترتاح …. عمرو تبعها ومهدي ناض خارج معصب باتجاه لوطو ديالو …. تكات فرحانة لخوها ولخديخة … تا قفزها أدهم بووسة فووق كثاافها …..
أدهم …. اممم فاش مراتي كتفكر
أفنان …. “تبسمات وقبلاتو جنب فمو ” فرحانة لخديجة وخاليد بزاااف
أدهم …. امم “باس كف يديها ” حتى انا … باقا كتحسي بالعيا
أفنان …. شوية وصاف
أدهم …. “بدا يحيد ليها فالكسوة تا نصلها بقات بدوبياس وهو ينعسها جنب كيدوز ليها على جنابها تا ترخات ” مزيان هاكا
أفنان … “حسات براحة ” ااااه كنت محتاجاها
ادهم … “كيضحك ” وانا شكندير هنا
بقى كيدوز ويمرر بيديها طلوعا نزوولا تا ترخات ورتاحت … عاد لبسها كيطمة سخوونة مع لمساتو الخاصة ضرووري …. عطاها لحليب بالويزة … وتكى حطاها كيدوز على شعرها … وتا هي رتاحت ومشات فسابع نوومة …. قبل راسها وضمها لقلبو وغمض عينييييه … ويديه فوق كريشها من تحت الكيطمة كيتحسسها …. تكات فرحانة وقلبها كيضرب بقوة … سمعات تيليفونها كيصووني وهي تهزو طايرة وقلبها كيضرب ….
خديجة … مممم عاد قالك راسك شعلووو عييب عليك خليتيني كنصووني وانت طافيه علاش زعمة
خاليد …. وجهك صحييح ابنت العلوي
خديجة…. مالي اش درت
خاليد …. لساانك لي دار ولكن مندوييش حتى تكوني تحت يدي وغاتشووفي الهضرة بشحال كتقاااام
خديجة …. دابا اش باغي
خاليد …. باغيييه وغانقتل ديلمك على دوك افكار دشيطان لي فراسك
خديجة ….. وغير بغيت نضحك اوووو
خاليد …. ولهيييلا اول مرة نعرفك فالت لييك ريزووو فخطرة مبالك ضحكي غير ليوم
خديجة … ياك دابا مصووني باش تقوولي هاد الهضرة “غضبات ”
خاليد …. اييييه باش تعلمي تعاوديييييها
خديجة ….. اففففف وصافي خاليد
خاليد …. احممم “بغى يقلب لهضرة حيت ديجا معصب منها ” كنت بغيت نعنقك قبيلة توحشتك وجيتي زويييينة اححح فاش نشدك
خديجة …. شكرا ههه عارفة راسي زوينة
خاليد …. هههه قوووقة مفرووووقة منشووفكش ولا شنو
خديجة …. مزرووووب بااز ياك حددتو ثلاتة اشهر ونبداو ترتيبات ومالك زارب علينا
خاليد …. بالعكس كل شي غايكون واجد فقل من ثلاتة اشهر
خديجة …. امم انشاء الله

خاليد …. يا الله سيري رتاحي غذا نشووفك فشركة جي لابسة مستوور الى مبغيتيش شوووهة
خديجة …. بدييينا
خاليد …. من ليوووم بدييينا بلى منحمق راسي معاك الى مبغيتيش شووهة راك تم
خديجة ….. صاف واخا تصبح على خير
خاليد …. اجي وبوستي
خديجة ….. زعتر لاواه بسلامة
قطعات عليه كضحك …. وتخشات فرحانة تا وصلها مساج منو … فيه كنموت علييك باست تيليفونها وغمضات عينيها مشات فأحلام اليقضة ……..

بارت_244♡ صوتكِ____عشقي
كانت كتلوى على انغام ديسباسيتو فالوسط مع أصدقائها …. هازين كيسان دالمشرووب وكيضحكو …. اما هي كتلوي فخصرها برشااقة ودووور …. لابسة سروال اسود لاصق مع بيل كحل فووق صرا … كتلعب بشعرها وترقص …. كل شي كيشووف فيها … بإعجاب ومتبع خصرها لي كتلعب بيه … تقطع شاب جميل اشقر لون …. وشد فيها كيرقص معاها وتا هو محترف …. بقاو بجووج فساحة كيرقصو وكل شي كيصفق ليهم ….. ونتبعينهم بعينيهم …. حط يديه على خصرها وجرها عندو كيرقصو بتقة …. تكون مدربين …. عجبها الخال ومشات مع ريتم …. تا حسات بيد جراتها بقوة قبل ما تستوعب كان الولد فالأرض وهو فوقو كينزل عليه معصب لأقصى حد …. مع لبواط كيدخلو ليها فير ناس لمرفحة … وقفو جووج ديال لي كارد كيحاولو يفكووه منو …. ساعة يا لالي كان بحال جبل ديك الأعصاب كاملة خرجها فيه … وقفات كترعد فاش شافتو شكون …. عمرها شافتو معصب بحال هاكا …. حتى ليوووم بقوة الخوف هزات صاكها وتمات خارجة هربانة …. تلفت بانت ليه كتجري …. طلق من هداك وقف لي كارد فاش شافووه عرفوه شكون …. هزو دري لي شرشمووو …. وهو مشى خرج كيجري تابعها …. قبل ماطلع فلووطو جرها من يديها وزدحها على لووطو تا تاوهات بألم ….
مهدي …. “عينيه حووومر ” خليييتك فدار صدقتي فبواااااط زاهية كتشطحي مع زوامل عريانة
سوسن … “صدمها بغات دفعو زاد كرز على يديها بجووج ” طللللقني طللللق شكوووون انت اصلا لي دخل فيا شكوون انت واش سووووقك فيا شغااالك اعيباد اللله
مهدي …. “عض على شفايفو وزييييير على يديييها تا غووتاات ” انتيييييييييييييي كاااااااملة ديااااااالي وهادشي لي معرياااااش كيتلمسوووو فييييييه ديااااالييييي “زدحها وهي مخرجة عينيها ” عييييت نسااايس معاك وانتي رااسك يااابس ولا مكلخة
مكتفهميييييييش انتي ملكي انا كتفهمي
سوسن…. “دفعاتو معصبة ” شكتخوووور انت واقيلة كتهييبل عليا كيفاش ديالك ياكما مزووج بيا وانا معلابالييش “هزات صبعها بتحذير ” كيبالي مكتعرفش شكون هي سووسن بعد من طريقي حسن لييييك كتفهم ….كنت عارفك نيتك خايبة مديرش فيها شاب المعقوووول وبعد من طرييقي حسسن لييييك
مهدي …. “بسرعة دور لييها يديها موور ضهرها وجرها عندو عيينيه حوومر ” من نهار ولداتك مك كنتي مكتووبة ليييا … وهاد تقحبيبين كنصحك حييديه حيييت انا خااايب وبزاف … ويمكن انتي لي مكتعرفيينين حييت فاش كنبغي شي حاجة كنوصل ليييها … ودابا لووول لداركم حيييت صابر على ملتك وخايب على الوجه زويين ولي كيعجبني نخربقو ليييك
سوسن … “خرجات عيينيها ” لا وتااايق فراااسك طلقني ازمر ومصووووقكش فيا واش كتحضيييني ولا شنو وبعد عليييييا ازمر واش صافا با ولا كيفاش قصتك انت
مهدي … “دفعها على لووطو وحط يديه على خصرها لعاري كيكرز علييه ” سوووقي ابيبي من ليوووم سووقي حييت انتي ديالي “قرب منها تا نفسو ضربات فوجها وهمس قريب لفمها ” ماشي تفليية داوي معقووول معاك وباغيييك معقول كون بغييت نتفلى عطى الله ولكن “حط يديه على وجها كيدوز فووقو ونزل لشفايفها كيدوز فوقهم ” انا بغييييتك انتي حقا من اول نهار عجبتيني وزاد اعحابي كتر نهار على نهار بدييت نحس براسي ماشي هو هداك فاش كيقرب منك شي حد … شنو هادشي سمييييييييتو ” همس حدا وذنييييها ” حييييييييت كنبغيييييييي ديلمممممممك حب خالص من قلبي “شاف فعوييناتها عليييهم صدمة وقرب لفمها حط شفايفوو علييه تا خرجو عيينيها متنكرش كيعجبها تا هي ولكن زرب عليها بهادي ” غرز يديه فخصرها واليد التانية فوق وجها … عضها فشنافتها تا حلات فمها مأوها غتانم الفرصة وخشى فمو كيروي عشق ايام د العذاب لي عذباتو …. باحترافية كيقبل كل شفى بوحدها ويمصها تا ترفعات وحطات يديها على كتافو تبسم وهزها عندو ودخل لووطو خلاها فووق حجرووو وبدا يوريييه إبداعو في فن تقبيييييل … حسات براسها مرفووعة وعاحبها الخال كل مرة كيورييها قبلة فشكل … عذب شفايفها صغار وضغدضهم مزيان …. تطولات لقبلة لشهوة كبيرة حركاتهم بجووج … بسرعة قلبها وهبط لكووسان … مع فالباركييينغ … كيتسمع غير صوت تاوهاتها … فرق قبلات على عنقها وتم هابط لصدرها …. هبط ليها لبييل وهو يشعل لقاها بلى سووتيام نزل عليييهم بعضة تا غووتات ورجعات لووور مخرجة عينييها لكن معامن … حاصرها بثقلووو مخلاهاش فيين تحرك مزال ….
سوسن … “مصدومة من راسها ” ح حييد ن نوووض عليييا

مهدي … “همس حدا وذنييها وهو شاعل ” برب اسوووسن حتى نقتللللللللك ونشووفك خارجة هاكا مرة خررى بربي مندوزهالييييك
سوسن … ا م مهدي شنو بغيتي مني
مهدي .. “حنى وجهو حدا وجها كيشووف فشفايفها مجرووحيين ” بغيييتك انتي وغاتكووني ليا حلال ليييا بووحدي
سوسن … “حسات بنبضات قلبها ولاو بحال لمووري لكبير لسانها تعقد ” م
مهدي … “حط شفايفو وهمس فوووقهم ” من لييوم ديالي ديال مهدي بووحدو كتفهمي

مخلاهاش فين تكلم ونزل لشفاايفها كلاهم ماكلة خلى علييهم اتار قبلاتو الحارة … وكمل بعنقها زووقوو لييها مصان … تا شعلات وقلبها كيضرب بقوة وهو كتر منها محساتش براسها كيفاش حتى تجاوبات معاه كليا … نغامسو ونسااو العالم وعاشوو لحضة يمكن كانو بجووج محتاجييينها من بعض …
طلق منها وهما كينهجووو … خلاها كاملة عرقانة وهو كتر منها … قيييم بالمعقول … وهي صافي وصلات … وغرقات فبحر شهوة وملذاتها … مسحات جبهتها من العرق … اما هو تبسم وقبل كف يدييها … مقدراتش تهضر … ولا تكلم عرفها فاش كككتفكر وخلاها على راحتها … ركب ودييمارا نيشان لفيين ساكنة … طريق كاملة وهو شاد فيديها وكيبووسها … وهي عقلها خربقوولها … مقدراتش تهضر ولا تفسر اش دارت …. غير وصلها نزلا بلى متكلم ودخلات نيشان لفييلا … كان مشى لحال … ديمارا ورجع يرتاح وفرحان حيييت حس بيها ختى هي باغاه وماشي لعكس … دخلات لغرفتها نصلات حوايجها ودخلات لدووش … بردات راسها وخرجات لبسات دوبياس … وعينيها على عنقها لي مطبع .. وشفايفها لي مورميين … رسمات ابتسامة على فمها … فعلا عمر شي حد وصلها لهاد المرحلة بغاتو وسلام … حسات بقلبها كيضرب مرة خرى … وهي تعبس افكارها مخربقين … هزات كيطمة لبساتها وتخشات … مهدوودة كتحس براسها … ونعاس حلف لجاها عقلها كلطولو فاليووم وفلحضات لي دازو بين عيينيها … ..

بارت_245♡ صوتكِ____عشقي
مرت ثلاتة أشهر بسلام على أبطالنا خاصة … أدهم كان ونعم الرجل وقف مع أفنان فالولادة ديالها لي كانت صعييبة بزااااف …. ألامها كانو ألامو ودموعها كانو دموعو … بكاها كان بكاءو … وفرحها كان فرحو …. تم ولادة اول مولود فقصر العلوي…. أمير العلوي … لي خلق فرح كبير فهاد العائلة … ادهم لي حس بطعم الأبوة …. كان بفييق بليييل معاها ويعاونها … عمرو خلاها تحس بلي بوحدها … بالعكس غمرها بحب كبير …. وشافت فبيه جانب اخى غير أدهم العصبي …. كان ادهم الحنيبن … كملاتو وكملها وخرجو اول ثمرة حبهم … أمير .. أمير لي بصح كان بحال الأمير فيد الكل … فرح مكتنعس حتى كتشبع فيه بووسان … ومثلو مثل ادهم دييما واحد الحجاب عاقدهم …. وبحال ليوم كاين اجتماع حب ثاني أكبر عرس فالمغرب ديال خديجة وأدهم …. لي قصااو تا هما وربي جمعهم تحت حلالو ….. وماشي غير هما حتى سوسسن اخيرا عرفات شكون هو فارس احلامها لي تمناتو …فحيااتها لقات مهدي لقلب لكبير الحنيين واخا عصبي إلا انهو كيبغييها حب خالص مستحيل تلقى بحالو او بمثلو …..ناهيبك على زواج عمرو وروبي لي كان عن طريق حفلة صغيرة أخاذة مجموع فيها غير العائلة فقط .
واليوم نهار غير كاع الأيام بالضبط فالمغرب وفيييلا العلوي شخصيا ….. اسعد يوم فحياة اي انسان على وجه البسيطة هو اليوم لي كيتجمع فيه مع اغلى انسان على قلبو وتكمل فرحتو ويولي باسم داك شخص لي وهبو قلبيو ورووحو وكيانو …. بل يولي منه وليه ….تتحد روحهم وتبدأ قصة حبهم بزواجهم …
وهدا يوم فرحة ابطالنا خديجة وخاليد اكيد قصتهم ماكانتش ساهلة و حبهم تبنى من بعد كره لي كان كيكنه خاليد ليها بالرغم من انه كان حب طفولتها وشبابها ولكن اليوم كلشي فات ومات وقصة جديدة غتجمعهم وفرحهم غيكمل بزواجهم
على غير العادة اليوم صباح مشرق لاقصى الحدود نسيمة كتفتح النفس شميسة مضوية ف ارجاء غرفتها وهي متوسطة سريرها ومعنقة مخدتها كاتمة بها فرحتها لي كتنقر من عينها اكيد وهي بقالها ساعات قلال وغتطمع مع حبيب القلب ومالك كيانها ..من غمرة افكارها وضحكتها المرسومة على شفايفها تسمع دقات خفاف على الباب وتفتح دخلات منه فرح وهي مبتاسمة من بعد ماشافت عوينات بنتها كيبريو طمنات قلبها وعارفات بلي بنتها مرتاحة فاختيارها ..تمشات تالعندها وفتحات دراعها اول ما شافتها خديجة طارت نقزات بين حضنها معنقاها باحر ما فجهدها تا قربات تخنقها وهخا هكاك خلاتها فرح واخدة راحتها بالرغم من كلشي كيبقى الفراق صعيب على اي ام وبنتها وحتى الى كانت غادة لدارها ..بعدات منها وعينيها مغر
بالدموع كتحاول تحبسهم تبسمات لها فرح وضمات وجهها بين يديها وطبعات قبلة على جبينها معناها بزااف كتحمل كل الرضى والحب لها دون كلمة عاودات عنقاتها وهما على حالهم.. دخلات افنان لي حسابلها بلي خديجة مزال ناعسة وهما تابعاهم شلااا حوايج خاصهم يتدارو لكن اول ماشافتهم هكاك وقفات شوية كتأمل فيهم وانضمات تاهي لبيناتهم
فرح ….. الله يكمل فرحتم ابنياتي ويسعدكم ان شاءالله ف حياتكم
افنان ….. امين ا ماما والله يطول لينا فعمرك ويخليك ديما فوق راسنا
سمعو صوت التنخصيص دارو شافو ف خديجة وهي تدوي وصوتها مغبن
خديجة….. الغالية تا حاجة متعوض فراقك يا الله معايا “بدمييعات كاسين خضوضضها الحومر ”
أفنان ….اويلي على هبيلة مالكي فين غادة بسلامة دار حدى دار معندك فيين تهربي حنى وراك وزمن طويل
فرح …. “حطات يديها على شعرها ” هادي احبيبة هي سنة الحياة واكيد تانتي خاصك تديري دارك وولداتك فالاول تقد تجيك صعيبة ولكن حدك تولفي غتلقاي راسك بنيتي عائلة بجنب راجلك وولداتك معاك وفجنبك … مسحي ابنتي دموعك اليوم فرحك ماشي حزنك يشووفك لعريس يهرب
خديجة …. “قلبات عينيها بعجرفة ” ندوز عليها لا دارها
تكرشخات علييها أفنان بالضحك خلاتها غير كتبحلق فعينيها وفرح كضحك عليهم بجوج …. بعد ما كملو حديثهم فجو مرررح بالضحك قدرات افنان تخرجها من دييك الحزن دالفراااق … تا ترخات وبدات ضحك متحمسة … خرجات فررح تكمل توجادها حيت اليوم كاينة الحنة وخلاتهم يوجدو رااسهم تا هما … نزلات جمييلة هازة أمير لعند أفنان …و حيت عارفاها كتخاف علييه من نسمة الهواء لقاصتو ولكن مع فرح فقط كتكون مرتاحة علييه حييت هي لي عوناتها فتربيتو ورااتها كيف تهزو وكيف تبدلو وكييف ترضعو حييت دابا عندو ثلاتة اشهر بالضبط على ولادتو لي كانت صعيبة عند أفنان حييت تولد بالعمليية ماشي بشكل طبيعي ….

بارت_246♡ صوتكِ____عشقي
شكر وإهداء خاص الى رجاء بيتور ♡
فهاد المدة كانت أفنان بدات فبناء شركتها مع سيمو صديق طفوولتها وخووها … ولات امرأة عاقلة وناضجة … لبااسها رجع محترم وهادي شي خلا ادهم يفرح كتر … دابا ولات أم و قاصت معنى الأمومة د بصح …. من بعد خرجات حاملة أمير فيديه كتلعب فيديداتو وكضحك معاه …. توجهات لغرفتها تبدليه وفالنفس الوقت بالها مع أدهم حيت ليووم تحاليل غادي يخرجو ليه ….. خلات خديجة تاخد دووش خفيف تصحصح بيه وترخي ذاتها …. فرح هبطات تشرف على مائدة الافطار وتتاكد من انه كلشي هو هداك والاطباق المفضلة لكل واحد موجود تبسمات برضى وخرجات لجريدة جلسات حتى دخل أدهم باس رااسها …
أدهم …. الغالية ياكما عيانة
فرح …. لا اولدي بالعكس فرحانة
ادهم …. ياك قلت ليك مترهقيش راسك كل شي مقاد انتي غير جلسي بحال امانة نبوووسوك ونشمو ريحتك وناخدو رضاك
فرح … الله يرضي عليك اولدي “هزات حاجب ناس فرحانة ”
أدهم .. هههه اوى عرس ختي ومنفرحش
فرح …. امممم شوف تشوف
أدهم…. “تكرشخ بالضحك وباس كف يديها ” غير دابا جبت تحاليل كلشي مزيان الواليدة
فرح ….. فرحتيني اولدي الحمد الله
ادهم … “باس راسها” افنان لفووق
فرح …. راها مع امير اولدي
طلع كيزرب فرحان …. وصبرو تقادة مسكيييين …. طلع فالدروج كيخلف ….ودخل الغرفة بانت ليه أفنان كتحيد ليه ليكوش وهو يزرب عليها …. خدى لكوش وبدا يبدل ليه ….. غير كمل هزو كيراري بيه ويلعب معاه وقفات حداه وهي كتضحك وعاجبها منظرهم ….. بقات تفرق بوسات على امير وضحك معاه وتبجغو
افنان…..اححح على فنكوشي الغزال ديال ماماها يخليلي هاد الرويحة د المسك ..امير ماماه
ادهم ….. “صغر عينيه فيها ” احم انا هنا واقيلة هالي مابغيناش صاف جا لي ينسيك فيا
افنان….. ” بقات كتضحك علييه وعلى غيرته من ولدو ” المغيار
ادهم …. “حط امير فبلاصتو بعد ما باسو خلاه كيلعب بيديه ورجليه وتلفت عندها كيسوف فيها شووفة د صقر ” عقلتي ابنت الإسماعيلي اش قلت ليك
أفنان …. اش قلتي
ادهم …. “جرها من خصرها عندو ” فاش قلت ليك الى شديتك جن ميفكك مني “هزهاخلاها كتشوف ونقض على شفايفها عطشان … كيروي عطشو منها … كيبووس ويمص فشفايفها تا هي متجاوبة معاه … حطها فسرير بسرعة البرق طلع فووقها …. وبدأ يبووس بحنية وهي ذايبة تا بدات تحس بحوايجها كيزوولو وسروالها كيهبط عاد رجعات لوور

أفنان … اش كدير 😳
أدهم …. يا كما راك صاحبتي “كينهج ” برب لافلتي افنان ليوم دابا صاف لي كنت خايف منو مابقاش “تلاح على فمها صارط شفايفها فمو ”
أفنان … “دفعاتو بشوية فرحانة ” حلف واش كل شي مزيان
ادهم…. كل شي مزيان “بغى يبدا يحيد ليها حوايجها وهي توقفو ” ماالك
أفنان …. ماشي دابا بليييز حبيبة خليني نعاونهم وفلييل انا ليك كاملة “كتغبن ” عافاك خاص نمشي مع خديجة دابا
ادهم …. “خنزز فيها ” بربي تا كنجمع ليك فليل غاتخلصي كل شي مضوووبل
أفنان…. “تبسمات وباستو فمو ” كنموت فيك
ادهم …. ومتجبدينيش يا الله تلاحي نمشي ندوش صعرتيني على والو لييل لقاك واجدة ولا برب منعقل عليك
أفنان … “خرجات كضحك وكتحمد الله حيت طلقها ” اوك هاني مشيييت امير رد بالك ليه غانمشيو لصونطر بيوتي مغانتعطلوش
سمعها ورجع بنظرة قاصحة كيوصيييها ويعاود حيت عارف سياقة خدييجة …..

سمعها ورجع بنظرة قاصحة كيوصيييها ويعاود حيت عارف سياقة خدييجة …..
طبعا ادهم ماغيخليهاش تخرج بلا توصيا باش يردو بالهم فطريق ..وراتو فين حاطة داكشي لي كيخص امير والرضعات لي خلاتهم عامرين بحليبها و وراتو كلشي هزات صاكها وهبطو كاملين لتحت باش يفطرو لقاو الكل مجموع تامن عمرو و روبى و مهدي و سوسن لانه البنات كلهم وجهتهم وحدة مع مفاجأة لسوسن جلسو تاهما فجو عامه عليه الفرحة والضحك و النشاط ….كملو توادعو معاهم وكانت وجهتهم السونطر لي غيتعاود لهم فيه الميزاجور …كان كلو محجوز طبعا باوامر السي السيد ادهم بيك غير دخله رحبوا بيهم وكلها وتاجه لاش باغي يدير من لاسير ل مصاج وصونا وماسكات الى ما ذلك ماخرجوا من تم تا كان لحمهم كيبرق رطب تزلق فيه يدك وجهم كيقشع …. أفنان كانت فرحانة براسها …. بعد الولادة صعبة لي دوزات خايبة …. رجعات لرشاقتها وزادت بانت …..

بارت_247♡ صوتكِ____عشقي
إهداء وشكر خاص الى رجاء بيتور ♡
خرجوا لقاو الطوموبيلات مستفين كيساينوهم ركبو ديريكت لفيلا فين كيساينوهم اختصاصيين المكياج والشعر واللباس لي غايعاونهم باش يوجدوا لحفل الحناء لي اصرات عليه فرح وبغات بنتها تدوز جميع مراحل العرس المغربي التقليدي على اصولهم لكن المفاجأة انها مغاتكونش العروسة الوحيدة غتكون تا سوسن معاها وهادا تحت طلب مهدي لي ترجى خديجة و خاليد باش يديرها مفاجأة ليها خصوصا انها مكتعرفش التقاليد المغربية بزاف وبغا يفرحها ….. رحبو بالفكرة لأنه الفرحة غتولي فرحتين وخلاو الامر في سرية تاامة بيناتهم ….مع وصولهم لقاو الرجال ف الجردة و ادهم مجبد ف الرولاكس وحاط امير على صدره وجالسين حداه مهدي و عمرو سلمو عليهم
وتاجهوا ل بيوتهم فين كيتسناوهم الاختصاصيين يلاه يلحقوا وقت الحفل ..مرت ساعات و هما من هنا لهيه وكلها كتفتي اش باغا واش كيعجبها الى اخر مرحلة لهي اللبس واحد سوسن مسكينة غير تابعة ولي قالوهلها كتديرو حيت فرح كانت لي كتقولها كديرها ولي سولات عليها سوسن كتقولها هاكا كنديروها وكا تبتها تا قربات تسالي وبداو يلبسوها قفطان فالخضر مطرز بالصم الاصلي مذهب وصع بالحجر ف اللوينات هو ومضمته….ماتقلوش عليها ف اللبس بقات غير كتشوف و وفرح كتضحك عاد بدات تفهم اش طاري معاها غرغروا عينيها وبقات تضحك على راسها وعلى فعايل مهدي كملات وخلاتها فرح وتوجهات تاهي تقاد راسها اللحضة لي دخل عندها مهدي شافها هكاك تبهض فيها بالبلدي جات شكل آاا عجباتو فوق القياس قرب منها وطمنها وقالها على المفاجأة وكفاش بغاها تجرب كلشي معاه عنقاتوا وشكراتو
سوسن …. عمري تخيلت راسي غانفرح هاكا شكرا بزاف
مهدي ….. “قبل راسها ” فرحتي هي انتي بقاو واليديك راهم فالطريق كنبغيك بزاف
سوسن …. حتى انا “عنقاتو كتمسح عويناتها ”
مهدي ….. هههه البكاية كملي انا لتحت “مسح طرف عينيها وباسوو”

من بعد خلاها وخرج باش يمشي يوجد راسه ويشوف ترتيبات داكشي و لي جايبلها …. خديجة جهزوها النچافات بقفطان النطع التقليدي بالاخضر مطرز بالدهبي واكسيسوارات بالجوهر و الزمرد وغطاولها وجهها بڤوال مدهب ولبسوها شريبيل فرجيلاتها داروها الوسط ومستعدين ينزلو بيها للجلسة لي موجدين ليها اثناء اخر الاجراءات تسمع دقات على الباب عطات ادن بالدخول كان ادهم لي دخل شاف فيها وهو مبسم وتاجه عندها باس جبينها ورضى عليها دمعات عينيها شاف فيها وهو يتبسم
ادهم…. “مسح دمعة لي طاحت من عينيها ” ششش غادي تخربقي كل شي ليوم فرحك بغيت نشوفك ضاحكة البرهوشة البكاية
خديجة …. “دغيا تقلب وجهها و غوبشات ” واش كتضحك عليا انا اليوم غنحني و نتا كتقولي برهوشة حشومة عليك
ادهم …… ديما غتبقاي البرهوشة ديالي والصغيورة د الدار
خديجة…. الحبيب دختو “عنقاتو ”
عاود باسها فراسها و خلاها تكمل شغالاتها وتاجه ل بيته فين كاينة افنان موجودة وهازة امير بين يديها كتلاعبه مع حل الباب بقا مبهوض كانت اية ف الجمال لابسة قفطان ابيض مطرز بالصم الدهبي ومنبت بالحجر الكريم هازة شعرها بمشيطة خفيفة; الفوق ومكياج خفيف زاد برز ملامحها البريئة وعكار ماط گرونة خلا شفايفها بحال حبة الكرز تشهاها بكل مافيها ومكرهش يطير عليها تمشى عندها ببطء وهو كيطلعها من تحت لفوق بنضرات كلها حب و شهوة وصل تا لعندها باسها جنب فمها بوسة مطولة و وهمس فودنيها بكلمات الغزل والحب
أدهم ….. كنتسنى لييل بفارغ الصبر امتى غادي يسالي هادشي “رجع قبلها فمها تا دفعاتو بشوية ” جيتي احححح
أفنان ….. “ديما فينما يتغزل فيها حنيكاتها كيحمارو ” اممم احم نمشي نشوفهم فين وصلو
أدهم …. “همس فوذنيها ” لبسيلي دوبياس الكوحل فليل دوك لي مشبكين “عضها من وذنيها ”
أفنان …. “طرطقات عويناتها وعرفات هادي تالية ليها معاه ” نمشييييي
ادهم … “جرها عندو مصمص ليها شفايفها حتى طار لعكار عاد طلقها ” دابا سيري تعاودي ديريه نعلقك ديريه ليا بووحدي تفاهمنا يا الله رووول صابر عليك بززز ….

بارت_248♡ صوتكِ____عشقي
إهداء وشكر خاص الى رجاء بيتور ♡
ادهم … “جرها عندو مصمص ليها شفايفها حتى طار لعكار عاد طلقها ” دابا سيري تعاودي ديريه نعلقك ديريه ليا بووحدي تفاهمنا يا الله رووووول صابر عليييك بزز
ميلات ليه راسها مخرجة عينيها وحاطة يديها على فمها …. عاد طلقها تلحق على فرح لي كانت لابسة قفطان بالزيتي مورد ومكياج خفيف جدااا خلاها تبان سيدة فيرست كلاس راقية بكل ما تحمل الكلمة من معنى باش يستاقبلو خديجة … تجمعو كاملين وقفوا فأخر الدروج بعد ما سمعوا الصلاة على النبي و هما كيترقبوا تا بانوليهم نازلين باحلى طلة كلها وجمالها الاخاد واطلالة ولا اروع وحدة تنسيك ف التانية…. شادين فيهم النگافات وغاديين بيهم لجلسة فين كيسناوهم النقاشات لي طلبات منها خديجة مسبقا نقش خفيف اما سوسن فغير كتشوف بعوينتها وتبع كلام النكَافة لي مكتفهم فيه والو من غير الاشارات….غير جلسوا طلقو اغاني شعبية عيساوية مناسبة للحدث و باشرات النقاشة ف التخطيط على يديداتهم لي كانت كترعد بالفرحة والخلعة والتوتر كانوا محط انظار الجميع لحاضر ولي كانو بعض نساء العائلة و الأصدقاء و معارف من الطبقة المخملية فنفس الوقت لي كانت كتنقش كانو نقاشات خرين دايرين بالبنات لعاتقات …. سالاو وجمعوا داكشي وناض الكل كيشطح و يمرح مع اغاني الشعبي و الموسيقى ..اما الرجال فكانوا فالجردة مخليين العيالات على راحتهم و واقفيين فانتضار خاليد لي غيجيب الدفوع بزز منه لانه معندوش مع هاد الاجواء لحضات وهما يسمعو كلاكسون الطوموبيلات لجايين محملين ب الطيافر الدفوع وف مقدمتهم سيارة خاليد و حداه سوزي فرحانة وجمها منووور سعادة ولما لا ولدها حبيبها غادي يجمع راسو ويدير دارو وليداتو … اكتر شي عجبها هي البنت خت صاحبو طفولة رووح لرووح …. ولي شاءت الأقدار على فراقهم …. بسبب لفعة سامة دخلات الحرب بين جوج صحاب …..غير وصل الوفد الاول وهو يتبع الوفد د مهدي بنفس الطريقة محملين بكل ما يتوجب فعله فتقاليدنا المغربية العريقة …
اتاجهوا الرجال للدخلة وخرج عندهم خاليد و مهدي بلباس تقليدي كيفو كيف باقي الرجال طبعا تحت اوامر العيالات وتاهما مابغاوش يخسروا لهم ولا ينكدوا عليهم فرحتهم شد خاليد بيد الام دياله و تم داخل تحت طببووووول شعبرة .. وتحت أضواء الجردة لي عطات إطلالة طاغية …. استقبلهم ادهم فرحان بكومبلي اسود لون وباس لسوزي يديها رضات عليه و تمو داخلين بالصلاة والسلام على النبي والزغاريت نفس الشي بالنسبة لمهدي لي توسط والديه و ختو داخلة هازة بين يديها الكادوات من اغلى انواع المجوهرات تسالمو مع ادهم ودخلو وموراهم الرجال محملين بالطيافر عامرين ب دفوع من اغلى انواع الماركات من عطور و اثواب و أحدية ،صيكان ،المهم تقدوا تقولوا مول تنقل على رجليه تحطوا تحت انظار الجميع قدام العرايسات …. لي عينيهم كيبرقو فرحة وسعادة …. سوسن مقدرات تستوعب فقط عينيها لي كيبرييو وهي كتشووف الأم ديالها والأب ديالي داخلين بلباس مغريبي طاغي …. وكيضحكو معاهم مهدي كيبتاسم ويشووف فيها بعذووبة … وقفات الفرحة خارجة من عينيها وطارت بلى متخربق حنتها عنقاتهم وكتبووس فيهم بشووق …..
سوسن …. I do not believe that mum
ريما …. “كضحك ” حتى انا ممتبقاش صافي غادي تزوجي وتمشي علينا
رفايل … “باس راسها ” المهم فرحتك هي فرحتنا ابنتي ومهدي انسب شخص ليييك ولد ضريف ومتواضع بزاااف
ريما …. “مسحات عوييناتها ” فرحانة ليييك احبيبتي والحمد الله لي شفتك عروووسة أحسن حاجة هي ديري دارك وليداتك مع الإنسان لي تبغي
سوسن … “مسحات طرف عينيها وعنقاتهم ” الله يخلييكم ليييا
ريما … “جراتها حدى خديجة جلساتها وباست ليها راااسها ” جييتو كتحمقو ماشاء الله ….

بارت_249♡ صوتكِ____عشقي
إهداء وشكر خاص الى رجاء بيتور ♡
ريما … “جراتها حدى خديجة جلساتها وباست ليها راااسها ” جييتو كتحمقو ماشاء الله
تبسمات خديجة فوجه ريما ….. وهي غتطير بالفرحة حيت خاليد لبالها طلبها وقبل على هادشي د العرس المغريبي …. وشادة ضحكة حيت مخنزز وصابر على هادشي كامل …. شافت فيه من تحت الڤوال وعينيها كيبريو بالدموع اما هو فا تاجه لعندها وقف حداها عرا لها على وجها وقبل جبينها وطول فيها ناسي راسه تا بداو الناس يصفقوا باش يفيق
مهدي بدوره توجه ناحية عروستو ودار نفس الشي وهو فرحان اما هي فغرقات فحوايجها لانه هادشي جاها بزااف ماموالفاش بيه ..
خاليد ….. جيتي كتحمقي رحميني خلاص مبقيتش صابر على غذا
خديجة … “حمارو حنيكاتها ” احم خاليد ياك هضرنا وعافاك عرسي وبغيت نفرح فيه
خاليد … “رجع قبل جبينها ” واخا لالة نبغيك غير فرحالة
رجع مهدي هو وخاليد جلسو مع واليديهم … خاليد شيير بيديه لواحد من رجال لي كانو هازين الطيافر الا انه هادا كان فييديه بلاطو دهبي ومتوسطاه علبة سوداء مخملية محلولة وسط منها خاتم اقل ما يقال عنه روعة من الدهب الخاااالص ومرصع كله بالالماس وسطه الماسة كبيره هز الخاتم بين يديه ودار عندها هزلها يديها ركبولها وقبلها واخا مكانش متقبل ريحة الحنة ولكن قلبو ديك الساع ليكان متحكم شافت هيا فيديها وفداك الخاتم ورجعات شافت فيه نظرة كلها حب كأنها كتشكروا بعينيها حيت كبر بيها بحال هكا وحيت مكسرش خاطرها وسط نظراتهم توجه لعندها ادهم هو وافنان لي كانت هازة امير بين يديها سلمو عليهم وباركوا ليهم و جبد ادهم علبة كبيرة شبيهة للي سبقات الى انه هادي كانت مطبوعة عليها كارتييه حلها و بان وسطها عقد كياخد العقل من الدياموند كان هديته ليها …..باس راسها و رجعوا لبلاصتهم وهكا تقدموا الهدايا لي كانت جايبة روبى ومهدي لسوسن وبقا الكل كيجيو يسلموا ويباركو الى ان انتهى الحفل ووبداو الضيوف بالانسحاب ….. و اخر ما بقى هما عائلة العرسان … تسالمو ورجعو كل واحد لوطو ديالو ….متافقين على الغد … لي غايكون ف فقاعة الاعراس لي دارولها حجز لإحياء حفل العرس …طبعا هادشي من اختيار خديجة اما سوسن غير كتقول اه … ومهدي كيضحك عليها حيت
عارغها مكتفهم فهادشي والو …. بقى فالفيلا فقط سوسن واليديها باتو معاهم … اما مهدي بعد ما تحاب معها شوية مشى لدارو مع عائلتو …. بقات فقط روبي مع عمرو فبيتهم لفوق …. بعد ما خرج خاليد ….خديجة دخلات لبيتها وهي معنقا خاتمها و كتضحك غا بوحدها وكتخمم ف الغدليه كفاش غيكون قلبها مغموور بفرحة كبيرة ….كذالك فرح تاجهات لبيتها نيشان اليوم كان متعب بالنسبة ليها من الصباح وهي واقفة على التحضيرات باش كلشي يكون هو هداك غير وصلات خدات دووش ونعسات بعد ما طمنات على سعيدة … لي بدورها عيات بالجلووس فوق الكرسي … تكات أفنان حاسة بواحد العياء فشكل …. حيت من صباح وهما من هنا لهنا … بان ليها أدهم هابط من درووج مخنزز … ضحكات عليه ورجعات راسها لوور بالعيا … أدهم …. غتبالي هنا اشريفة ولا شنو “مخنزز”
أفنان … “كتوجع ” مقدرتش نوقف
أدهم … “شد فيها بخوف ” مالك ياك لباس
أفنان … “عضات على شفايفها ” والو غير لحريق فيا كنموت
أدهم …. “هز حاجب بخوف كيسول ” ديالاش الحريق عاد كنتي بيخير
أفنان … “كتغبن ” جاتني ليغيييييكل
ادهم … “خرج عينيه” اشنو فااااك “هزها بين يديه ” غاتسخني و غايفووتك الحال
أفنان .. “تخشات فيه ” اممم

بارت_250♡ صوتكِ____عشقي
إهداء وشكر خاص الى رجاء بيتور ♡
أفنان … “كتغبن ” جاتني ليغيييييكل
ادهم … “خرج عينيه” اشنو فااااك “هزها بين يديه ” غاتسخني و غايفووتك الحال
أفنان .. “تخشات فيه ” اممم
طلعها لغرفتهم …. طلات على أمير كان ناعس بحال الملاك …. باستو فخضو تلفتات بالها ادهم غير بشوورط واقف كيشووف فييها شووفات خطيرة … حنات راسها ومشات جيهت دريسينغ تبدل … وكطلب من الله متفرشش … حيت حاسااه عاييق بيييها … مشات جييهت لمرايا لكبيرة ونصلات لبسة … بقات غير بدوبياس بوويض مشبكيين بقات تشوف بدوبياس لي قالها وهي تهزهم لبساتهم وكتشوف فالمرايا كيف جاوها …..سمعات الخلفى وهي تزرب بغات تحيدهم ساعة خافتو يحصلها …. قبل مايجي لييها هزات كيطمة شوورط مع تشوورط ديالها حيت لمغرب سخون … طلقات شعرها وخرجات جييهت … المرايا جلسات كتمسح وجها من لماكياج … ب برودوي خاص … كان متبعها بغينيه بحال صقر … وهي متوترة من نضراتو … كملات بشوية عليها وكتسناه ينعس ساعة وتقول ….. مطرطق عينيه … جرات رجلييها وتخشات حداه وجرات لغطى ….
أفنان …. حبيبة تصبح على الخير
أدهم …. “تلفت عندها وصغر عيينيه ” فييك بصح لاغيييييكل
أفنان … “حسات بكرشها تزيرات عليها بدات تدخل وتخرج فالهضرة ” هااا اه زعمة اه فيا وكرشي ااااااااي شحال كضرني
أدهم … “بسرعة البرق قلبها تحتو تا طرطقو عينيها ” نسخليييك لكريييشة وهي متبقاش تحرقك
بدا يهبط لييها شووورط وهي كتعافر معاه تا طيرو وبقات بسلييب …. خرجات عيينيها معرفات مدير ولا شنو تقوول …. عرفات رااسها غادي تحصل مافييهاش … وهو مخنزز يعني عارف وحاسب لييها لحساب امتى عاتجييها …. عرفات راسها قفراتها بالمعقوول …
أدهم ….. عرفتي وتكووني كتكذبي ابنت ناس اش غاندير فيييك “بدا يهبط سلييييب ”
افنان … “شدات ليه يدييه وبدات تغبن ” واععععععع فيا لاغييييكل
أدهم …. غادي نشووووف بيييدي “حمر فيييها ” حييدي يدييك ولا نكرضها ليييك رصااااي لمللتك غادي نعطبك
افنان … “عرفات لا مفر وهي تحط يديها على وجها مخبياه وستسلمات لييه ” اععععع
هبط لييها سلييب وحوالو عيينيه …. داكشي كيبري صغيييور …. وبيض كيبلق … بلع ريقو ورجع خنزز فيييها …. بدون مقدرمات خلاها هاكاك وقلع ليها تشوورط هبط شوورطو … وتخى بين رجلييها عينيه حوومر …. أدهم …..لييوم غايشهدو عليييييك حيووط هاد الغرفة “حيد ليها يديها على وجها ” دابا رزقي حارماني منو علاش

أفنان …. “شدات ضحكة ” أدهم خلي يدووز العرس
ادهم …. بربي منفلتك لييوم
مخلاهاش فيين تزيد تهضر ونقض على شفااايفها كياكل فييهم بحال العطشان … ومسكيين راه علاين عامم مذاااقو …. حط يديه على سنسوول ضهرها … طالع هابط مع حركات بورشاتها… و دفن وجهووو كيوزع قبلاتتووووو فعنقها و كيلحس فيه بلهفة وشووق ورغبة وشهوة طاغية …. حتى بدات تنييين وسط يدييه عرف يشعلها بلا هواها رغم انها كانت مهدوودة بالعيا فيق وحش رغبة لي فداخلها …… ورجع لشفايفها هاد المرة كيمصهم بطريقة خلاتها تشعل متجاوبة معاه بكل روح ….. عض على شفايفها تا غوتات …..وعينيه على صدرها كلاه ….بسرعة حل ليها سوتيام وعينيه خارجين حيت كيموت على هاد دوبياس لكن وحشو ليها طاغي بدون مقدمات طوعهم … وجهو ولا حمر وهو كيشوووف تفيفيحات بوويض وراسهم غووز ولاو كبار وزادو برزو وبان روييس …. زفر و بلى مقدمات خشا راسو في صدرها كيرضع ويلحس ويديه كتسارا في كرشها ….هابط بقبلات على كريشتها حتى بدات تحس بلسانوووو على سرتها وهي تهز مبووورشة من لمسة لسانو …. شاف فيها بعيون معسلة … ورجع تلاح على شفايفها كلاهم مصان وعضان بسرعة …هبط البوكسور.. وعاود خشا راسو في صدرها تاني كيرضع بحال طفل حمقوووو شادو بيدييه بجووج مع كبار وواقفين منفووخين ….حسات بييه فووق ديالها كيطلع وينزل ويتحاااك شاعل فيها نار والباروود هي عافية شاعلة وهو كيزيدها ليصانص وتلاقاو …. صافي العافية شعلات حرقاتهم بجووج …. خرجات نفس سخوونة وتنهيدا عميقة و نطقاات ب اححححححححححح أدهم “شادة كثافو وغارسة يديها فيهم ”
#يتبع

البرمة تنادي

Leave a comment