Skip links

قصة : الراهبة ج 1

 2,521 عدد مشاهداات

الراهبة

كاتبة سهام الزموري

ترجمة بتينة ماري

جزء. الأول

 

انا سميتي أولففيا عندي 19عام عشت الكنيسة ومنين كنت صغيرة ولنا كنحلم نكون راهبةبحال انسة جينا هاد المرة هي لرباتني واعتنت بيا صراحة ضريفة بزاف وبحكم أنني عمري ماشفت ماما ف كنعيط ليها ماما وكنحسبها ماما ديال بصح وخا هايدا ديما كنت كنسولهاعلى ماما الحقيقية وعائلتي البيولوجيا ولكن ديما كانت تسكت.ومكتجاوبنيشي كنت كنتعصب حيت مكرهتش نعرف ولو معلومات قليلا لتوصلني ليهم ولكن تا دابا الحمد لرب عايشة مزيانة لانهم لعايشين معانا كاملين زوينين فمعاملتهم البابا جورج وعمتي لارا وداني الطفل الصغير والغزال كيحمقني حيت كيوت وفنيون كنت قادرة نتزوج كوتمنيت نولد فحالو هو ولد عمتي لارا ؛ من ديما وهما كيجيبو الأطفال لعاب وكيفرحوهوم. الله يباركهم غادا نمشي نصلي لرب .

جورج؛يبارك الرب بك ولكن ما نسيتي والو (وهو كيضحك خخخ)

إليزا : اويلي شنو نسيت بصح هدر

جورج ؛ والله حتا نتي فقدتي ذاكرة ياك قلتي غتعاوني السيدة لارا فماكلة

أةلفيا . اوعدي والله تا نسيت بصح (دايرة الضحكة البراءة وبهلان)انا نصلي ونعاونها .

جورج؛ سيري ابنتي سيري ههههه.

مشات أولفيا تصلي وكتدعي الايتام الرزق والصحة والنجاح فمستقبلهم حيت اليوم ايبلغو تلات منهم 18 وغيمشيو المدينة يخدمو . وحيت هي ممشاتش بغات تولي راهبة ولكن هي قدرت فهد السن انها تولي راهبة وكل نهار كتحمد الرب فقلبا حيت لونا مخلاتاش بوحدها حيت اكره حاجة عندا هي تجلس بوحد الله أولفيا

؛ يا ربي تحفضلي عائلتي وصحابي وتعاونا على الصعوبات والمحن و يبارك اليسوع بنا ….

 

من سلات أولفيا من صلاتها مشات نيشان عند لارا وسدتليها عينيها باش تفاجئها هذه ولارا عارفاها هي بها الطبيعة الصغيرة والحنان كان ساهل تعرفها ههه…

إليزا ؛(كتكلم بصوت طفولي) عمتي عمتي كيفاش كتعرفيني ديما ممن

لارا؛ ضحكت على تصرف ديالها حيت هي عاونات ف التربية ديالها

لارا؛بنتي الحبيبة ديما نتي الوحيدة لكديريلي هاد الحركات ههه

أولفيا . كيضحك عمتي سمحلي تعطلت عليك وهانا دابا اي حاجة اراهلي نديرا عافاك ..

لارا ؛ حبيبتي فنة سيري ابنتي صاوبي

شوربة وعاوني الاخت جينا .

أوليفيا؛ فرحات )واخذ ا عمتي هانا غنوجدلك احسن شوربة فالعالم غتاكليو صبعانكم وراها هخهههههه.

لارا ضحكات على عفويتها

جينا ؛ متفشيهاش بزاف

لارا ؛ وهي غزالة وعفوية شغاندير

جينا ؛ متنسايش انكي ماما قبل ماتكوني ام ابنتي .

لارا ؛ كتغيري يا حبيبا واخا ولا عندك 34عام ههههه وانا كنقول مني جابت إليزا هاد الضرافات …

جينا ؛ عمتي كنبغيك بزاف وكيعجبني مني كتراضيني داغيا ..

كلشي بدا كيضحك على تصرفتها باقا كتفشش بحال دراري صغار ههه. لارا البنات نسيت مقولتلكم واحد الخبر مهم بزاف

جينا وكارولين ؛ شنو هو ؟

لارا كضحك ؛ قالي السيد جورج بلي عدنا ضيف فالعشا وقائي ديما هاد السيد كيتبرع الكنيسة ووصاني نوجد عشا فاعل تارك

جينا ؛ مممم كيبان تاجر هادا ويقدر يكون وزين احح ؟

لارا ؛ سكتي حشوما ههه

إليزا ؛ عمتي نسيتي شعار د ماما؟

جينا ؛ احم احم خليني نقولو ..لا بأس بالنظر لمخلوقات الرب فهي من خلقه ونحن فقط نبدي الاعجاب بها لنحمد الله على ذلك انه بسببه سيبقى يومنا جميلا.

لارا ؛ ههههه والله تا أني مكلخة مارا

.أولفيا . ههههه بصح عمتي ههه عندك الحق

جينا ؛ علاش كتهدري هايدا راه مكين احد وزين حدانا اوف

لارا؛ هههخخ ممن نسيتي سباستيان وزين هاداك والله

أولفيا ؛ بصح والله تا زوين

جينا ؛ مممم مهم شوية ولكن طويل بزاف ولكن ديك التسطية ديالو مكتعجبنيش ولكن هو لاصق فيا قال لك والله ميتزوج شي وحدا من غيري اووف انا راهبة أكيد غنرفض فففففف

لارا ؛ باقي لحد لان تابعك واخا دازت 5 سنين فاش خطبك اول مرة ونتي كنتي راهبة كنتفكر كان علاين يبكي كيبغيك بزاف .

جينا ؛ كتضحك بحزن .عمتي بلا متجبديلي الموضوع

لارا ؛ حزنات عليها وفضلت تبدل الموضوع لان عرفت انه كيجرحها حيت عرفت انها تهيأ كتبغيه

لارا ؛ كيقولو انه زوين وتاجر وهو عندو 40 سنة ولكن كيبان عندو 30 وعند شركات تاجر بزاف …

كارولين؛ واو متواضع باغي يحضر الحفل التوديع الصغيرات العاملين

 

جينا ؛ ناري مي تزعطت انا زوين ومتواضع احح.

لارا؛ كيقولو انه ممزوجشي ومعندوش ولد

جينا ؛ ربي ربي اعمتي باركة علينا من المفاجأة تزيدي صدمة نمشي نخطفو

لارا ؛ هخهههههه ابنتي واتي تبتي يقدر يكون كيبغي على ديكشي متزوجشي

جينا ؛ اووف مشات عليا الفرصة كنت بديت نفكر ف شهر العسل لغندوزوه الجحيم .

أولفيا ؛ اماما نتي ليلي بوحدي ومغنخليكش تمشي لشي بلاصة

جينا ؛ ضحكات وعنقاتها ومغنخليكش حبيبتي حتا لو كان شاروخان ههه

أولفيا ؛ ماممااااا 😶

جينا ؛صاف ابنتي متعصبيش ههه غا كنضحكو

أولفيا ؛ كتضحك وكتعنقها .ماما كنحماق عليك كنبغيك اماما بزاف

لارا ؛ والعشا ماغايوجدش راسو بيدو سربيو قبل ميجي البابا

إأولفيا ؛جينا . واخا واخا

جورج ؛ اهلا اهلا بسيد لويس

لويس؛ اهلا الاب جورج كيعامل صافا ؟

جورج؛ مزيان اولدي شكرا لكبرتي بينا وجيتي .

لويس ؛ انا لخسني نشكرك على هاد الدعوة

جورج؛ زيد نتعشاو

مشاو الجردة لكانت كبيرة فدار لارا دارها كبيرة ومناسبة لتجمع عائلي جلسو الرجال حدا الطبلة وراهبات مقابليهم وجلسها إليزا حداه حيت ديما كتعتابرو باباها ليمولدهاش وكان مقابلها مارك وبحداها جينا بداو يتعشاو ولكن كارولين كانت ماشي فراحتها حيت من كانوا ف الجردة وهو متبع عليها العين .

أولفيا ا كتهدري مع جينا بشريا. مالو كشوف فيا اويلي مالك حالا فمك فيه

جينا ؛ احح هادا نوع وكيعجبني علاش اربي عطيت عمري اليسوع وأنت كتجربني هايد ااوفليا؛ مامااااااااا

جينا ؛ هاه اويلي كنت كنغوت ولا

ومن بعد هدر جورج

جورج ؛ حنا اليوما غادي نحتافلو ب كبر ولادنا وشكرا لرب حفضهم تاشفناهم كبرو وعلى ديكشي مخصناش نحزنو فهد نهار زوين لغنحتافلو فيه والسيد مارك ليجد يحضر معانا

لويس ؛ الله ياودي

جورج ؛ شكرا لرب يالله بداو.

بداو العشا وكانت واوليفيا كتاكل وحانية راسا مبغاتش تجي عينيهم فبعض…….

يتبع راهبة

كاتبة سهام الزموري

ترجمة بوتي ماري

بارت تاني

 

مني سلاو الماكلة بداو كيجمعو الراهبات الطبلة وغسلو المواعن بينما الاب جورج كان كيشكر مارك على الحضور ديالو وعلى ديما كيصيبوه واقف معاهوم.

صافي كلوم جاهوم النعاس ولكن الاب عيطلا مشات  عندو لقاتو بحال ديما جالس فكرسي جلدي وكيقرا الكتب مني شافا جات حاط الكتاب على الطبلة الصغيرةليحداه

أوليفيا؛بابا علاش عيطتيلي واش نت لباس واش باغيني نعاونك فشي حاجة نعيط لماما

جورج؛ لا ابنتي كلشي بخير بغير نهدر معاك فواحد الموضوع وكنتمنى تخليه بيناتنا

بقات اوليفيا غا كتشوف وانه سر مخصاش تقولوا تفاجأت

أوليفيا ؛ واخا بابا قول

جورج؛ متخافيش ابنتي في الامر كيتعلق ب السي مارك

سحابليها أوليفيا عاق بشوفات د مارك وقالت وهي خايفة مم مارك. مالوا؟

استغرب مارك مني خافت تالهاد الدرجةولكن مركزشي فيه مهم بغيتك توصلي هاد الرسالة مارك وتعطيهالو هو فيدو ومتخيبيش ظني فيك

كان كيأكد عليها استغربت حين اول مرة كيكون كيهدر بهاد الجدية ولكن فرحت مني كلفها هي بهاد المهمة وخا كان عندا خوف من مارك

أوليفيا ؛وعلاش ختارني لنا بالضبط ؟

جورج ؛ قال انه بغا يهدر معاك فشي موضوع وطلب مني نتي ب بالضبط وحمريلي وجهي ابنتي

أوليفيا ؛واخا

خرجات من بيتو وهي كتحلل وتناقش وقلبها بدا يضرب علاش بغاني ولنا راهبة مغنفعو بوالو

واذا بغاني فاكيد الامر كيتعلق بالكنيسة ولكن مهدرش معا بابا. يا رب عاوني شنو غنعمل …

من بعد مدة ديال التفكير بدلات حوايجا ودارت عليها بيجامة دنعاس وفضلت انها متفكرشي الصباح.

………

فالصباح

جينا ؛ اتي نوضي الكسولة راها 8دالصباح

بدات أوليفيا كتافاف تخسر ف سيفتا.

وقالت ؛بصوت طفولي عاففاك خليني غا خمسة دقايق.

جينا ؛ اووف هادي المرة التالتة ونتي كترضيني نوضي راه الاب باغيك

مني سمعات أوليفيا الاب ناضت كتطير علاش اماما مقولتيليشي من اللول ناري غنتعطل عليه ففي

جينا ؛ هيهاي و شنو هادشي ليخلاك تفيقي بهاد السرعة انسة أوليفيا همم؛

وشكت جينا انها اتكون شي حاجة

أوليفيا ؛ حيت اول مرة انا متحمسة حيت كلفني بمهمة وقالي بلي نمشي نوصل الأطفال لمدينة

جينا؛وعلاش احبيبتي مقولتيهاليش واش نجي معاك؟

أوليفيا ؛ لا ويلي احم زعما لا بابا قالي نمشي بوحدي متخافيش انا كبرت تماما.

جينا ؛ اهه واخا واخا يالله وجدي راسك بزربة.

ــ………………

السكرتيرة؛ سيدي واحد البنت سميتا أوليفيا بغات تشوفك قالت ان الاب جورج سيفطا.

مارك؛ دخليها.

دخلات أوليفيا وهي مفاجأة من الحجم د الشركة الكبير وعيويناتا كيضورو فالمكتب لكان كبير ابقات كتهدر فنفسا اربي واش انا كنحلم فين انا هادشي كبير بزاف كبر تامن مصلى الكنيسة ومكيخافشي هادئا ليجالس هنا بوحدو .

بدات تاحم حم احم مني خرجت السكيرتيرة كان مارك كيضحك على عقلها وناض وتوجه لعندا وقف مقابل معاهاوهي تكهرب بعينيها وكتضاهر البرودة وبدات تعاتب راسا فنفسها ويلي مايمكنش نفكر هايدا ويلي هداي ا أوليفيا الله يسمحلي الله يسمحلي وهو يفيقها من سهوتا.

مارك ؛انتي بخير علااش حماريتي هايدا.

أوليفيا؛ها انا انا لا بخير اسيدي جيت نوصل ليك واحد الرسالة شخصيا.

ضحك وقالها ؛ شكرا ليك انسة عدبتك معايا.

ونزلت رأسها باش متشوفش ضحكتو وكاتحاول تسيطر على قلبها ليغايخرج من بللستو .

أوليفيا؛ماشي مشكيل انا غادة نمشي ادا سمحتي.

مارك؛لا صبري بغير نهدر معاك فواحد الموضوع مهم.

أوليفيا ؛ واخا هدر

مارك؛ انجلسو بعدا شنو تشربي عاصير قهوة؟

أوليفيا ؛عصير ليمون ادا كان اسيدي بتاسم لها وحلفت لو كانت واقفة كانت تسخفلو هه.

مارك؛واخا ولكن بلا ديك سيدي مارك حسن واخا ؟

أوليفيا؛ واخذ سي..احم مارك

مارك ؛ ودابا نقدرو نهدرو راهبة

كاتبة سهام الزموري

ترجمة بوتي ماري

بارت تالت

مارك؛اندخلو فالموضوع

أوليفيا بدات كتقفقف من شكل ديالى لولا جدي وعينه لي بلون اسود مفيكسين عليها فيهم الهيية ومع لحية ليفيها سوية د الشيب ليكتبينو وقار وعدوبة وبشرتو السمراء سوية

أوليفيا ؛ قالت بصوت فيه شوية الخوف واخا تفضل

مارك؛ عارف بلي غنقولو حرام عندك ومكتفكريش فيه مرا ولكن حوالي تفهميني وقلوبنا ليكتاختار مكنعرفوش امتى ولا علاش قالها بصوت ملامح مسيطر عليها الحزن

أوليفيا؛ معرفتش شنو بغيتي تقول وقالتها وهي بصح متعجبة مفهمتش كلامو يمكن حيت راهبة وباقا صغيرة.

مارك؛ انا كنقصد ان قلبي بغاك بالغلط ومانادمش وغاديش ندم.

هدر بصراحة وشي ليخلا أوليفيا تصدم من شنو قال

أوليفيا ؛ س م حلي ولكن قطعها

قائلا ؛ متخافيش ميمكنش نبزز عليك انكي تبغيني ومعمرني نادية ولكن مغنتخلاش عليك وغنتسناك حتى تبغيني وتكوني ليلي وخا يكون هذا اختر نهار تحياتي بتاسم يحزن ولكن باقي عندك شوية د امل وخا عارف بالنسبة ليها امر مستحيل.

أوليفيا ؛ عارفة هادشي لغنقول غيدبك ولكين انا قلبي ليسوع ومغينبضشي لشي حد ودابا خسني نمشي رانا تعطلت ومشات الباب وخرجت بلا مدير تاحاجا مبغاتش تعطيه امل وتكذب عليه.

مارك ؛ اهه متعرفيش شحال ندمت مني خليتك بوحدك وتكا على الكرسي وغمض عينيه

………………..

رجعات أوليفيا ل كنيسة وهي وجهها عامر حزن ومبغات تقول تاحاجا بخصوص هاد الموضوع لشي حد ومشات عند الاب جورج وقاتلو بلي دارت ليعليها. ولكن هو لاحض وجها وقال؛ مالك ابتي نتي بخير

أوليفيا؛ بابا ما مالي والو متعصبشي انا غدا عييت انمشي نعس شوي ونكون بخير وضحكت باش ميعيقشي

ومشات لبيتها وقال؛ مم عترفلك من بعد هاد سنين. وضحك ومشات يكمل كتاب ديالو

غرفة أوليفيا…

 

أوليفيا؛ اماما مابغيتشي صافي خليني اوف مبغيتش وهي تشدها من ودنيها وقالت ؛صافي سكني وولي ونتي معكسة قلت غتكملي هي غتكملي واذا خليتي. شي حاجة والله يا باباك تاوكلك الطبسيل وهدرت معاها بجدية شي ليخلا أوليفيا تاكل بلهلا يطريه ليها وتا سلات وهزات طبسيل لوجه د جينا وقاتلا ؛ هاه ساليتو كامل. عطيني هديتي …

جينا؛ هههه برافو بنتي وبدات تبوس فيها وهي كتضحك وخا مولدتهاش ولكن كيبانو بحال ما وبنتها.

***************

مني سلا هاد النهار المتعب بالنسبة ل أوليفيا و مارك جا نهار جديد. وشرقات شميسة و كيتسمع تغاريد ديال طيور

 

بدا جورج كيدير خطبة الوافدين على الانسانية الرزق. والخيرات لبكيمتن علينا بيه الله وكيصليو. وكانت تااوليفيا مخشية وسطهم مكتبغيش تفلت خطبة فكل صباح كتبغي تكون بحال الناس وخا جينا كتغوت عليها ولكن ديما كتبغي تكون على طبيعتها.

مني سلاو صلاة خرجات أوليفيا وهي تشوف مارك واقف مع جينا وشي لخلاها توتر وتبعد عليهم ولكن جينا عيطتلا باش تجي ومشات أوليفيا عندهم وهي كتحاول تخفي توترها

جينا ؛ حبيبة ديالي هادا مارك ليهدرلك عليه الاب

أوليفيا ؛ مرحبا .. وقالتها وشدت الكسوة ديالا من الحشمة .

مارك ؛ اهلا بيك وقالها وبتاسم وهي قلبها كينبض حسات انها خطات حيت رفضاتو هادشي لقالها قلبها لما عقلها فهدشي الخاص يتعمل .

جورج؛ مارك اهلا بيك اجي معايا نهدر معاك فواحد الموضوع .. أوليفيا جينا ممكن توجدونا شيحاجا نشربوها ..

 

جينا ؛ اه ضروري البابا.. بتاسمات ومشاو لكوزينا

جينا ؛ علاش مني كيهدر بلاباقة كيزيد يزيان وهي تشبك يديها مع بعض اما واحد أوليفيا ممعاهاش مسكينة خوخ

جينا ؛ اويلي تي فينك اجي رانا واقعة مشكل.

اوليفيا ؛ هانا اماما غا كنت ساهية

جينا ؛ مم شوية ونتي من البارح ونتي هايدا مالكي شواقع مكتبغيش تاكلي وكتسهاي ادا كان شي حد عصبك قوليهالي نهرسلو العنق انا سوبر ماما لولا قالتها بفخر.

 

اوليفيا ؛ههههههةه انا لباس ا سوبر ماما يالله نساليو القهوة داغي.

مني سلاو القهوة عطات جينا ل اوليفيا تديها بزز. ليهم .

وقفات اوليفيا حدا الباب بغات تدق وهي تسمع صوت الغوات مابين جورج بغات تسمع شكيتقال

*************

في البيت

جورج؛ منسمحلكشي تقولها هادشي قالها وهو معصب وكيشوف فيه وهو جالس داير رجل على رجل بحالا لكنيسة د باه هههه

مارك ؛ عارف ان هادشي صعيب عليها تقبلو ودابا ولكن تايق فيها انها غتبدل رأيها. وعرفها غادي تجاوز التمر.

جورج ؛ لا هي وباقا صغيرة خليها تاتكبر

مارك؛ كنحتارم رايك اسي جورج وانا مغنبدلش رايي حيت بلغت سن قانوني وهي ملكي دابا. وغنحميها ولكن فراقها غيقتلني. مني هويتها بين يدي وانا صابر وقالها بنبرة مبحوح .

اوليفيا كانت كتسمعلوم وهي مصدومة شنو كيقول هاذا.راهبة

كاتبة سهام الزموري

ترجمة بوتي ماري

بارت تالت

مارك؛اندخلو فالموضوع

أوليفيا بدات كتقفقف من شكل ديالى لولا جدي وعينه لي بلون اسود مفيكسين عليها فيهم الهيية ومع لحية ليفيها سوية د الشيب ليكتبينو وقار وعدوبة وبشرتو السمراء سوية

أوليفيا ؛ قالت بصوت فيه شوية الخوف واخا تفضل

مارك؛ عارف بلي غنقولو حرام عندك ومكتفكريش فيه مرا ولكن حوالي تفهميني وقلوبنا ليكتاختار مكنعرفوش امتى ولا علاش قالها بصوت ملامح مسيطر عليها الحزن

أوليفيا؛ معرفتش شنو بغيتي تقول وقالتها وهي بصح متعجبة مفهمتش كلامو يمكن حيت راهبة وباقا صغيرة.

مارك؛ انا كنقصد ان قلبي بغاك بالغلط ومانادمش وغاديش ندم.

هدر بصراحة وشي ليخلا أوليفيا تصدم من شنو قال

أوليفيا ؛ س م حلي ولكن قطعها

قائلا ؛ متخافيش ميمكنش نبزز عليك انكي تبغيني ومعمرني نادية ولكن مغنتخلاش عليك وغنتسناك حتى تبغيني وتكوني ليلي وخا يكون هذا اختر نهار تحياتي بتاسم يحزن ولكن باقي عندك شوية د امل وخا عارف بالنسبة ليها امر مستحيل.

أوليفيا ؛ عارفة هادشي لغنقول غيدبك ولكين انا قلبي ليسوع ومغينبضشي لشي حد ودابا خسني نمشي رانا تعطلت ومشات الباب وخرجت بلا مدير تاحاجا مبغاتش تعطيه امل وتكذب عليه.

مارك ؛ اهه متعرفيش شحال ندمت مني خليتك بوحدك وتكا على الكرسي وغمض عينيه

………………..

رجعات أوليفيا ل كنيسة وهي وجهها عامر حزن ومبغات تقول تاحاجا بخصوص هاد الموضوع لشي حد ومشات عند الاب جورج وقاتلو بلي دارت ليعليها. ولكن هو لاحض وجها وقال؛ مالك ابتي نتي بخير

أوليفيا؛ بابا ما مالي والو متعصبشي انا غدا عييت انمشي نعس شوي ونكون بخير وضحكت باش ميعيقشي

ومشات لبيتها وقال؛ مم عترفلك من بعد هاد سنين. وضحك ومشات يكمل كتاب ديالو

غرفة أوليفيا…

 

أوليفيا؛ اماما مابغيتشي صافي خليني اوف مبغيتش وهي تشدها من ودنيها وقالت ؛صافي سكني وولي ونتي معكسة قلت غتكملي هي غتكملي واذا خليتي. شي حاجة والله يا باباك تاوكلك الطبسيل وهدرت معاها بجدية شي ليخلا أوليفيا تاكل بلهلا يطريه ليها وتا سلات وهزات طبسيل لوجه د جينا وقاتلا ؛ هاه ساليتو كامل. عطيني هديتي …

جينا؛ هههه برافو بنتي وبدات تبوس فيها وهي كتضحك وخا مولدتهاش ولكن كيبانو بحال ما وبنتها.

***************

مني سلا هاد النهار المتعب بالنسبة ل أوليفيا و مارك جا نهار جديد. وشرقات شميسة و كيتسمع تغاريد ديال طيور

 

بدا جورج كيدير خطبة الوافدين على الانسانية الرزق. والخيرات لبكيمتن علينا بيه الله وكيصليو. وكانت تااوليفيا مخشية وسطهم مكتبغيش تفلت خطبة فكل صباح كتبغي تكون بحال الناس وخا جينا كتغوت عليها ولكن ديما كتبغي تكون على طبيعتها.

مني سلاو صلاة خرجات أوليفيا وهي تشوف مارك واقف مع جينا وشي لخلاها توتر وتبعد عليهم ولكن جينا عيطتلا باش تجي ومشات أوليفيا عندهم وهي كتحاول تخفي توترها

جينا ؛ حبيبة ديالي هادا مارك ليهدرلك عليه الاب

أوليفيا ؛ مرحبا .. وقالتها وشدت الكسوة ديالا من الحشمة .

مارك ؛ اهلا بيك وقالها وبتاسم وهي قلبها كينبض حسات انها خطات حيت رفضاتو هادشي لقالها قلبها لما عقلها فهدشي الخاص يتعمل .

جورج؛ مارك اهلا بيك اجي معايا نهدر معاك فواحد الموضوع .. أوليفيا جينا ممكن توجدونا شيحاجا نشربوها ..

 

جينا ؛ اه ضروري البابا.. بتاسمات ومشاو لكوزينا

جينا ؛ علاش مني كيهدر بلاباقة كيزيد يزيان وهي تشبك يديها مع بعض اما واحد أوليفيا ممعاهاش مسكينة خوخ

جينا ؛ اويلي تي فينك اجي رانا واقعة مشكل.

اوليفيا ؛ هانا اماما غا كنت ساهية

جينا ؛ مم شوية ونتي من البارح ونتي هايدا مالكي شواقع مكتبغيش تاكلي وكتسهاي ادا كان شي حد عصبك قوليهالي نهرسلو العنق انا سوبر ماما لولا قالتها بفخر.

 

اوليفيا ؛ههههههةه انا لباس ا سوبر ماما يالله نساليو القهوة داغي.

مني سلاو القهوة عطات جينا ل اوليفيا تديها بزز. ليهم .

وقفات اوليفيا حدا الباب بغات تدق وهي تسمع صوت الغوات مابين جورج بغات تسمع شكيتقال

*************

في البيت

جورج؛ منسمحلكشي تقولها هادشي قالها وهو معصب وكيشوف فيه وهو جالس داير رجل على رجل بحالا لكنيسة د باه هههه

مارك ؛ عارف ان هادشي صعيب عليها تقبلو ودابا ولكن تايق فيها انها غتبدل رأيها. وعرفها غادي تجاوز التمر.

جورج ؛ لا هي وباقا صغيرة خليها تاتكبر

مارك؛ كنحتارم رايك اسي جورج وانا مغنبدلش رايي حيت بلغت سن قانوني وهي ملكي دابا. وغنحميها ولكن فراقها غيقتلني. مني هويتها بين يدي وانا صابر وقالها بنبرة مبحوح .

اوليفيا كانت كتسمعلوم وهي مصدومة شنو كيقول هاذا. وعلاش كيقول انها ملك ديالو وشنو باغي يعمل بها ؟ وعلاش كيقول انها ملك ديالو وشنو باغي يعمل بها ؟ راهبة

كاتبة سهام الزموري

ترجمة بوتي ماري

بارت رابع

 

كانت اوليفيا كتسمع لكلاموم. وكتسول راسها زعما شكون يقدر يكون هاد السيد وشنو باغي مني؟

وشوية حست فراسها وهي الدق. تاسمعت جورج قالها دخلي. لحضة لغاتدخل فيها جاو عينيها على عينيه وبتاسم ليها شوية. اما هي فغرقات فحوايجة بالحشمة وبعدات وبحطات القهوة وبلغات تخرج ولكن وقفها صوت مارك

مارك؛ اوليفيا

اوليفيا؛ نعام

مارك؛ سمعت بلي غدا عيد ميلادك وغيديرلك حفلة الكنيسة

جورج تنهد براحة بحالا كان خايف من شي حاجة

اوليفيا ؛ اهاه غدا وتانتا اجي مرحبا بيك اسي مارك.

مارك؛ شكرا اسي جورج ضروري غنجي ونجيب معايا احسن كادو لحبيبتي الصغيرة.

هنا تصدمت من هدرتو وخرجات .

جورج؛مارك متعملاشي هايدا مسكينة تخطف لون البنت شوف كيولات .

مارك؛ غتولف مني غنتزوجو هه

جورج؛ لا متقررشي ف مستقبال ديال البنت بسباب واحد الوصية قديمة دازت عليها 20 سنة

مارك؛ متدخلشي فهادشي نتا وغادا تكون ملكي وانا لكنقرر هنا

جورج؛ ولكن هي راهبة ومستحيل تبغي هادشي .

مارك؛ غنخدها بزز .

جورج؛نتا مكتبدلشي وخصك تعرف ان هادشي غلط كبير

مارك؛ ربي غايحاسبني انا مغيحاسب حد مهم غدا تكون ديالي .

جورج؛ خصك تعرف مراضيش على هادشي ومغنباركلكش فيه

مارك ؛ مكتهمنيشي مباركتك خليها عندك وخرج وخلاه تصدم ولكن عارفو شكي سوا واكترية لكان الامر متعلق بيها .

*************

جينا ؛ شنو غتلبسي غدا ؟

اوليفيا ؛ ليكان معرفت. قالتها وهي حاسة بالملل

جينا ؛ واش هاد ليكان موضة جديدة ولا شنو

اوليفيا ؛ امامااا راه معنديش كانة دالضحك ياء خليني

جينا ؛ باينلي هادشي عندك صعيب فعادتك كضحكي على لي حاجة .

اوليفيا؛غا عيانة وصافي ختاري لي الكسوة ليبغيتي تكون محترمة وصاف .

جينا ؛ اوفف صافي صافي ليبغيتي .

قربت ليها ونعسات على حجرها ضحكات جينا على تصرفها .

خلاتها نعسات وقادتها فبلاصتا وخرجت مشات عند جورج.

جورج؛ مرحبا ا جينا كيعاملا لباس.

جينا ؛ بيخير ابابا

جورج ؛ جلسي .

جلسات جينا وقالت بحزن واش هو صاحب الوصية هو مارك

جورج ؛ اه هو

جينا ؛ نعملو شي حاجة منخليوهش يديها؟

جورج؛ هيا ديالو معدنا منديرو.

جينا ؛ غنهربا

جورج ؛ عارف هادشي عيجيك صعيب مي غيلقاها

جينا ؛ كتبكي بحرقة وقالت مغنسمحش لمجرم يديها غياديها

جورج ؛ وتا باباها كان من المافيا .

جينا ؛ ولكان باها هي معندها دخل فهادشي علاش غيدخال عذراء ل المافيا.

جورج؛ قبل متولد كانت ف اسمه مغيتغير تاحجة منقدروش نعتقو داك اليتيمة منه

جينا. كتشهق ؛ علاش شنو دنبها لكانت وصية دباها الحقير .

جورج؛ جينا صافي ابني مديريش فبالك هو كيبغيها مغياديهاش. وكان كيبغيها مني هازة كانت عندا عامين وهي دابا تولي مراتو حبيبتو وغيحميها .

جينا ؛ والله واداها ولا بكاها تنبكيه انا ب أضعاف. وهي كتحلف عليه ولات صارمة وهو متفاجئ منها

***************

عند اوليفيا

كانت كتجرب لباس وجينا خلفتها تجرب كولشي هههه

جينا ؛ اااووو هادا زوين جربيه غيجيك فن اممممم تسناي نسفر واو جاك واعر

اوليفيا ؛ ههههههةه اماما صافي يالله نخرجو راه مشا الوقت

جينا؛ شنو  غنعمل نتي زوينة وكلشي جا معاك هههه

ضحكات اوليفيا وحشمات .

جينا ؛ اوي شحال فنة حبيبتي ماطشة

اوليفيا ؛ مامما راه تعطلنا وانا ماشي ماطشة وتانتي بدلي عليك

جينا ؛ ههههههةه صافي بلا متعصبي اماطيشتي هههه ومشات وسدات الباب وبقات كضحك على كلام جينا هذه

ضحك مارك على الحشومية ديالو اوليفيا.

جورج ؛يلاه يلاه نمشيو نتعشاو راه كرشي كتزوي.

اوليفيا. كضحك فرحانة وتبعاتم ..الا ان مارك محيدشي عيون منها .

θθθθθθθθθθ:θθ6الراهبة

كاتبة سهام الزمور

ترجمة بوتي مار

بارت خام

 

العشا ليكان كلهم فرحانين وكيجمعو وضحكين ناشطين على لارا ليكاتعاود على راجلها ليمات وكيفاش تلاقاو هي وسام  العنيدة  وكيفاش بغاو بعضوم شي لخلا اوليفيا كتموت الضحك وهو حاضيها ومعجب بضحكاتها وهي كل مرة تحرك وتضحك. كانت حاضياه جينا وشافت الحب ليفعينيه ولكن ممتيقاش وخايفة ياديها بطبع انها مشبتة بيها مني كانت صغيرة كانت جينا ماشي راهبة كانت زوينة وكتجي تزور الكنيسة وني وشافت اوليفيا بغاتها بزاف خصوصا مني اوليفيا. كانت مكتسكشي بالبكاء وسكتات عندها من تما قررت انها تبقى حداها وولات راهبة هي مكانتش كتعرف مارك ولكن كانت  سمعت  قصة الطفلة اوليفيا من قبل بان ولي امرها عيخدها مني دير 20سنة وهي كانت كتعرف عاود ان عائلتها من المافيا وانهم ماتوا ولكن معمرها عرفت السبب موتهم وشنو كيجيها مارك فقط كتعرف على انه جابا وخلاها هنا رغم اانه تاجر الا انه معتناش بيها

 

مني سلاو العشا جا وقت الهدايا لانها كانت قطعات طارطا جاوها كل من كساوي وزينة وكتوبة كانت هداية زوينة وعادي

وقف مارك مقابل معاها وعطاها سنسلة ديال ليد لكانت زوينة بزاف

حمقاتها اوليفيا بزاف.  ولبساتها مي مبغاتش تسد ليها جا مارك عاونها لي خلاها غتخشى فحوايجا بقوة الحشمة

اوليفيا ؛ شكرا بزاااف عجبتني

مارك ؛ جاتك زوينة على يدك

اوليفيا ؛ ش شكرا وهبطات عينيها

من بعد ماسلاو داز الوقت لشي مشا لدارو بقاو فالكنيسة البنات لكينضفوها وكانت ا اوليفيا كتعاونهم تاجات عندها راهبة لونا قاتلا تكلم ل سي جورج. لكانت غتمشي عندو من بعد متسالي باش تشكرو على حفل

مشات اوليفيا عندو دقت ودخلات تكتصدم مني شافت مارك و جينا جالسين وشافت ف يد جينا لكانت هازة باليزة ديالها كبيرة وقلت شنو واقع

اوليفيا؛ بابا جورج هانا عيطتيلي

جورج ؛ اجي احبيبتي. مشا اوليفيا عندو وكمل هو هدرتو قالها انا معمري كنت عاودتلك على عائلتك من قبل ف هادشي لخلا اوليفيا تستغرب من كلامو وبقات ساكتا. مركزة مع هدرتو

جينا ؛ خليني نشرحلا ابابا

اوليفيا ؛ ماما عاوديلي شنو واقع وشنو باغين تقولولي

جينا ؛ حبيبتي بغيتك تعرفي انانا. كنبغيوك بزا

اوليفيا ؛ تانا كنبغيك اماما

جينا ؛ حبيبتي نتي غتمشي اليوم من الكنيس

اوليفيا ؛ بصدمة علاش واش درت شي حاجة غالطت على ديكشي. ما..

قاطعتها جينا ؛ لا حبيبتي متقوليش هايدا سي مارك بغا ياخدك معاه

اوليفيا ؛ علاش

جينا ؛ حيت هو من عائلتك وهو الواصي عليك من بعد موت واليديك

اوليفيا ؛ وعلاش مجيتيش قبل تاكبرت دابا انا لكنقرر فين بغيت نكون و  ليبغيت

جورج؛ كانت وصية ديال واليديك انك تزوجي بسي مارك

اوليفيا كانت مشوشة واكيد مغتبغيش هادشي لانها راهبة مستحيل يوقع هادشي

قالت ؛ سمحلي اسي مارك ولكن واخا يكون وصية د عائلتي. مغنمشيش معاك حيت انا راهبة وميمكنش نخلي الكنيسة

مارك.؛ معندكش حق ترفضي اوليفيا باباك كنت مسلفو فلوس بزاف قبل مايموت

اوليفيا ؛ تزيرات من كلامو فكرت انا باها باعها لهاد الرجل وهي معارفاش ان مارك غاكدب باش تجي معاه الا وكلشي تيقو. وقالت ؛ انا مبغيتش نمشي معاك

مارك ؛ مكنخركشي اصغيورة ديالي غتمشي. وقالها بصوت. لخلا اوليفيا تخاف منو ومشات عند جورج كتبكي ؛ بابا عافاك متخليهش يديني جورج مقدرش يشوف فيها حيت ميقدر يدير والو مني شافت مجاوبهاش مشات عند جينا ؛ ماما عافاك متخلينيش .جينا بدات كتبكي معاها وقلبها بدا يحرقها بفراق بنتها لرباتها من كانت صغيورة. ماقادرة دير والو لان لواقف حداها هو مارك سيزار ميقدر تاحد يجي حداه

جينا ؛ حبيبتي تقدري تجي عندنا. مرة مرة

اوليفيا ؛ اذن اتخليني قالتها وهي شلال هابط من وجهها

مارك ؛ ياللهي نمشيو

مشات اوليفيا قدامو الا انها كتحلف انها متخليهش يقيسها. ومشات جمعات حوايجها ليباقين. والهداية وسلمات عليهم كاملين. ومني ودعات تا لارا و ولدها فنيون ليغتوحشو بزاف. مشات ال طموبيل. وقفات قاتلو منخليكش تقيسني ديرها فبالك

قالها مارك ؛ متخافيش مغنقيسكشي حتى تكوني باغيا

اوليفيا طمنت ابهدرتو ليقاليها وفنفس الوقت شكات وخايفة. وركبات وانطلقت طموبالراهبة

كاتبة سهام الزموري

ترجمة بوتي ماري

بارت خامس

 

العشا ليكان كلهم فرحانين وكيجمعو وضحكين ناشطين على لارا ليكاتعاود على راجلها ليمات وكيفاش تلاقاو هي وسام العنيدة وكيفاش بغاو بعضوم شي لخلا اوليفيا كتموت الضحك وهو حاضيها ومعجب بضحكاتها وهي كل مرة تحرك وتضحك. كانت حاضياه جينا وشافت الحب ليفعينيه ولكن ممتيقاش وخايفة ياديها بطبع انها مشبتة بيها مني كانت صغيرة كانت جينا ماشي راهبة كانت زوينة وكتجي تزور الكنيسة وني وشافت اوليفيا بغاتها بزاف خصوصا مني اوليفيا. كانت مكتسكشي بالبكاء وسكتات عندها من تما قررت انها تبقى حداها وولات راهبة هي مكانتش كتعرف مارك ولكن كانت سمعت قصة الطفلة اوليفيا من قبل بان ولي امرها عيخدها مني دير 20سنة وهي كانت كتعرف عاود ان عائلتها من المافيا وانهم ماتوا ولكن معمرها عرفت السبب موتهم وشنو كيجيها مارك فقط كتعرف على انه جابا وخلاها هنا رغم اانه تاجر الا انه معتناش بيها.

 

مني سلاو العشا جا وقت الهدايا لانها كانت قطعات طارطا جاوها كل من كساوي وزينة وكتوبة كانت هداية زوينة وعادية

وقف مارك مقابل معاها وعطاها سنسلة ديال ليد لكانت زوينة بزاف

حمقاتها اوليفيا بزاف. ولبساتها مي مبغاتش تسد ليها جا مارك عاونها لي خلاها غتخشى فحوايجا بقوة الحشمة .

اوليفيا ؛ شكرا بزاااف عجبتني

مارك ؛ جاتك زوينة على يدك

اوليفيا ؛ ش شكرا وهبطات عينيها .

من بعد ماسلاو داز الوقت لشي مشا لدارو بقاو فالكنيسة البنات لكينضفوها وكانت ا اوليفيا كتعاونهم تاجات عندها راهبة لونا قاتلا تكلم ل سي جورج. لكانت غتمشي عندو من بعد متسالي باش تشكرو على حفل

مشات اوليفيا عندو دقت ودخلات تكتصدم مني شافت مارك و جينا جالسين وشافت ف يد جينا لكانت هازة باليزة ديالها كبيرة وقلت شنو واقع

اوليفيا؛ بابا جورج هانا عيطتيلي؟

جورج ؛ اجي احبيبتي. مشا اوليفيا عندو وكمل هو هدرتو قالها انا معمري كنت عاودتلك على عائلتك من قبل ف هادشي لخلا اوليفيا تستغرب من كلامو وبقات ساكتا. مركزة مع هدرتو .

جينا ؛ خليني نشرحلا ابابا.

اوليفيا ؛ ماما عاوديلي شنو واقع وشنو باغين تقولولي .

جينا ؛ حبيبتي بغيتك تعرفي انانا. كنبغيوك بزاف

اوليفيا ؛ تانا كنبغيك اماما .

جينا ؛ حبيبتي نتي غتمشي اليوم من الكنيسة

اوليفيا ؛ بصدمة علاش واش درت شي حاجة غالطت على ديكشي. ما…

قاطعتها جينا ؛ لا حبيبتي متقوليش هايدا سي مارك بغا ياخدك معاه.

اوليفيا ؛ علاش

جينا ؛ حيت هو من عائلتك وهو الواصي عليك من بعد موت واليديك.

اوليفيا ؛ وعلاش مجيتيش قبل تاكبرت دابا انا لكنقرر فين بغيت نكون و ليبغيت

جورج؛ كانت وصية ديال واليديك انك تزوجي بسي مارك .

اوليفيا كانت مشوشة واكيد مغتبغيش هادشي لانها راهبة مستحيل يوقع هادشي.

قالت ؛ سمحلي اسي مارك ولكن واخا يكون وصية د عائلتي. مغنمشيش معاك حيت انا راهبة وميمكنش نخلي الكنيسة .

مارك.؛ معندكش حق ترفضي اوليفيا باباك كنت مسلفو فلوس بزاف قبل مايموت

اوليفيا ؛ تزيرات من كلامو فكرت انا باها باعها لهاد الرجل وهي معارفاش ان مارك غاكدب باش تجي معاه الا وكلشي تيقو. وقالت ؛ انا مبغيتش نمشي معاك

مارك ؛ مكنخركشي اصغيورة ديالي غتمشي. وقالها بصوت. لخلا اوليفيا تخاف منو ومشات عند جورج كتبكي ؛ بابا عافاك متخليهش يديني جورج مقدرش يشوف فيها حيت ميقدر يدير والو مني شافت مجاوبهاش مشات عند جينا ؛ ماما عافاك متخلينيش .جينا بدات كتبكي معاها وقلبها بدا يحرقها بفراق بنتها لرباتها من كانت صغيورة. ماقادرة دير والو لان لواقف حداها هو مارك سيزار ميقدر تاحد يجي حداه.

جينا ؛ حبيبتي تقدري تجي عندنا. مرة مرة

اوليفيا ؛ اذن اتخليني قالتها وهي شلال هابط من وجهها

مارك ؛ ياللهي نمشيو .

مشات اوليفيا قدامو الا انها كتحلف انها متخليهش يقيسها. ومشات جمعات حوايجها ليباقين. والهداية وسلمات عليهم كاملين. ومني ودعات تا لارا و ولدها فنيون ليغتوحشو بزاف. مشات ال طموبيل. وقفات قاتلو منخليكش تقيسني ديرها فبالك

قالها مارك ؛ متخافيش مغنقيسكشي حتى تكوني باغيا.

اوليفيا طمنت ابهدرتو ليقاليها وفنفس الوقت شكات وخايفة. وركبات وانطلقت طموبيلل. .  .  … . ..ة.ف…؟  .  . ة . سيي

Leave a comment