Skip links

قصة : الألماسة المفقودة5

 4,805 عدد مشاهداات

بعد ساعة كانو لبنات مجموعين فدار ديال ريم لي
علماتهم باش يجيو لعندها ….. كانو كالسين فواحد صالون مغربي عادي

رجوى 🙁 شافت فهند) واش جيهان مغتجيش

هند :(حركات راسها ب لا) لا راها فلخدمة دابا

رجوى: لله يعونها مسكينة متحملة مسؤلية وهيا مزالها صغيرة

هند: واييه وزيد عليها لفلوس لي خصها لعمليا غير لله يكون فعوانها

رجوى: هيا لي مبغاتش قتليها نطلبهوم لبابا ومندكرش إسمها باش منحرجهاش مي هيا مبغاتش

رونق:( كتخربق فتليفونها) وإوا خلي نفسها تعونها

هند: جيهان طبعها مختالف ونفسها فوق كولشي تخدم بدراعها ومتمدش يديها

رونق: وكتصرف كتلبس كيف دراري

رجوى: كادير هكا باش ميطمع فيها حد وكتحاول تكون قوية وهيا غير لله لي علم بها واش كاين شي بنت غتبغي تخدم فنصاصة ديال ليل فلبيران كتسربي سكايريا لحشايشيا ومكترجع لدار حتى كيطلع صباح وفإيمات لقراية كانت كتكمل نعاسها فوسط لحصة

هند: انا ولله مكرهت نكون بحالها وعندي نفس زعمتها ومكتعرفش لخوف وشخصيتها قوية ماشي بحالي كندفع غير جبهة وانا معالم بيا غير لي خلقني

ريم:(داخلة هازا صينية ديالت أثاي وطبسيل ديال فقاص) عليمن شادين ناميمة

رجوى: كنهضرو غير على جيهان نتي لي معيطالينا غير دخلنا نتي مشيتي تخشيتي فداك لكوزينة

هند: واش على قبل عماد راني صقت لخبار من عند ولاد جيران

ريم:( كلسات كتكب فأتاي) نتي اشمن عماد لله يجعلو عمرو يخرج من لحبس

رجوى: اش دار واش على لحشيش تاني

هند: ( جرات لوسادة وحطاتها على رجليها وحطات يديها على حناكها ) هاد لمرا بسباب ختي

ريم:(بستغراب ) شيماء اش دخلها

هند: عماد حصلها معا هادا لي ديكلارا بيه

رجوى: حتى هاد ختك مزال مبغات تدير عقلها

رونق: بلعكس خليوها تفلا محدها مزال صغيرة

هند: من نيتك اختي باش بابا يلحها من لبالكون ديال بيتها

ريم: (كتمد ليهم لكيسان) معرفت هاد ختك اش عجبها فكاد صكع

رجوى: لقلب وميريد وخا هيا راها مزالتها صغيرة على هاد شي

رونق: شوفليك لي كيهضر على حب صغر واقيلا نتي نستي إيامك ولا نفكرك (كتقلضها) لا عفاك متمشيش انا بصح كنبغيك عفاك بقا …

رجوى: (قطعاتها بنرفزة ) رونق

رونق: مالي كدبت دابا غير عتارفي وقولي لحقيقة واش نسيتيه ولا مزال كتبغيه

رجوى: رونق صافي سدينا

هند: رونق صافي اصاحبتي سكتي

ريم : دبا سمعوني علاش جمعتكوم

رونق: هاحنا كنسمعو اش عندك

ريم: ليوم غيجيو يخطبوني

رجوى: اوايلي وشكون هادا واش كتعرفيه

ريم: لا جابو با

هند:( بستهزاء ) شي تدجاجة عوال ينتفها

ريم: هادا فروج وشارف من لفوق

رونق: هيا شي سعودي

ريم: لواه عراقي هادا باطرون ديالو

هند:(بصدمة ) عمي قاسم

ريم: وانا مرات عمك

هند: ريم بلى طنز ديالك دابا واش كتهضري بصح

ريم: ولله حتى بصح وليوما غيتغداو عندنا

رجوى: ختى هاد باك كان عليهم يجمعوه حتى هوا مع خوك

رونق: ونتي اش غديري متقوليليش وافقتي

ريم: لا غنهرب

رجوى/رونق/هند : شنووو

هند: لا نتي صايط ليك ريح فمخك

رجوى: سيري دكلاري وقوليلهم با باغي يزوجني بسيف ونتي اصلن مزالتك قاصر

ريم: هادا هوا لحل لوحيد لي عندي ومي هيا مولات لفكرة غنمشي لعند واحد لمراة من معارفها غنكلس عندها نقرا ونضبر على شي خدمة نتعاون بيها

رجوى: (بأسف) إلا كان هاد لإختيار غيناسبك فماعندا متقولوليك

هند: (بحزن) واخا غتبعدي علينا ولاكين مستقبلك هوا لأول

رونق:( كلسات حداها وجراتها كتعنق فيها) غنتوحشوك بزاف ريمو

ريم:( مسحات دموعها قبل متهبط) صافي باركا ألبنات غادي تبكيوني

رجوى: دابا علاش هاد لكابة كولها غير نتوحشوها نمشيو لعندها نبقا نهز طونوبيل ديال بابا نمشيو بيها وعاد غتبقاو نهضرو معها فتيليفون

رونق:( بعدات منها شويا) بصح خاصك تيليفون باش نبقاو كنهضرو فيه معاك

ريم: حاليا معندي باش نشريه

رجوى: بلما تشريه غدا نعطيك واحد ضيباني به علما تشري شي واحد حسن

ريم: إنشاء لله (وقفات) كملو كيسانكم ديال اتاي ونوضو عونوني راه مبقالهوم والو ويجيو

رونق:(هزات يديها كتوريها ضفرانها) سمحيليا أحبيبتي انا ضفاري عاد صايبتهم منقدرش نغامر بيهم

رجوى: وانا مكنعرف والو فطياب من غير عصائر وشلايد ولاكل سريع

هند:(وقفات ) انا غنعونك اختي حيت إلى عوتي على هادو دضيافكوم غيموتو غير بجوع بعدا شنو عوالا طيبي ليهم

ريم: مكرهتش نطيب ليهم سم مي ضوماج

هند: إوا لكنتي غطيبيه نعرض على داك صعصع

رونق: علاه مالو مسكين

هند: يميلو حالو كيف راه مايل على مقلتش ليكم على اخر بلان دار ( كلسات)

ريم:(حتى هيا كلسات) اش دار ثاني

هند: نهار لي خليتونا انا وجيهان( عودات ليهم من A حتى Z )

رجوى: هادا محدو هددك فغير حضي راسك منو انور ممعاهش لعب واكتريا منين عرف راجل خالتي رافض هاد لعلاقة

هند:(هزات كتافها بلامبالات) اش عندو ميدير إلى لصق ليا شي منتيف

ريم: متعرفي( وقفات ) يالله أبنات كلسنا كنهضرو ونسينا راسنا

رونق: شفتك متحمسة لهاد لخطبة

رجوى: بغا تبان حادكة قدام عائلة خطيبها ههههه

ناضو لبنات لكوزينة وكل وحدا اش كدير ريم وهند تكلفو بطياب ورجوى بشلايد وعاصيرات اما رونق غير كاسة حداهم وشادة تيليفونها وطالقا ليهم لموسيقى … غير سالاو من طياب سيقو دار وخملو صالون وطرفو دنيا حتى دخلات عليهم رقية لي جات من لكوميسارية عيانة ومقهورة من مشاكل ولدها لي مكساليوش …. شكرات لبنات حيت عونو ريم ومغاطرش تحشم قدام لبراني واخا محاملاش هاد لخطبة ولاكين كيبقاو ضياف وضيف واجب إكرامه …. حيدات جلابتها وحطات حتى هيا يديها كتعانهم …. حتى دخلو ضياف برفقة حسان لي كيرحب بيهم بحفاوة كبيرا وهوا فدماغو كيحسب شحال غيربح فتالي …. دخلو لصالون بعدما لاقاتهم رقية بشاشة وكتمتل رضى وهيا قلبها معلم بيه غير لله ….. دخلو وكلسو فصالون حسان ورقية وقاسم وختو لي كانت مراة كبيرا فلعمر

قاسم: نتوما عارفين سبب زيارتنا ليكم

حسان: مرحبا بيك اسي قاسم فأي وقت بدون سبب

قاسم: لله يكبر بيك اسي حسان

رقية: مرحبا بيكم نهار كبير هادا لي شرفنا سي قاسم وعائلة

حنان[اخت قاسم] : لهلا يخطيك أختي رقية ترحب بيك جنة (ضورات راسها كتقلب) إوا فين هيا لعروسة

رقية: راها فكوزينة مع لبنات راكي عارف

حنان: إوا لله يصخر ولله يخليهاليك

رقية: أمييين

حنان: إوا عيطيلها نشوفوها

رقية: ( بإبتسامة صفر) واخا (وقفات متاجها لكوزينة لي كانو فيها لبنات كيضحكو وفريم شادين حيت كيقوليك كترت لهم كيضحك) ريم بغاو يشوفوك

رونق: لعريس زربان على عمرو

هند: (مدات ليها صينية ديال أتاي) شديه مزيان لاتصدقي صلقالينا عمي لعريس ههه

ريم:(شدات من عندها صينية وهيا كترجف) نتوما لي جات معاكم ضحك نيت

رقية: تصرفي عادي ابنتي عنداك تفضحينا حيت مخاصكش ترفدي ضد معا باك

ريم: كوني هانيا امي مغنهضر مغنتكلم

رقية: إوا هاكاك (شافت فلبنات) لله يرضى عليكم نتوما تبعوها بلكاطو (ومشات)

هند: غير سيري تكلسي اخالتي حنى غتكلفو بكوشي

رونق: علاه نتي خليتي شي حلوى لي نحطو لناس دزتي عليها بحال جراد

هند : بصحتي لله يستر على جوج حبات حسدوتني

رونق: انا كنحير غير فين كتمشي ديك لماكلة انا لزت غير فريتة كتبان عليا

هند :(بغرور) من عند ربي بلى ريجيم ولا رياضة

ريم: وازيدو ضغيا راه حاسة براسي غنقلب هاد صينية

رونق: حتى توصلي لعند عمي لعريس وقلبيها

هزو لبنات بلاطوات ديال لحلوى تابعين ريم لي كترجف وفهاد لحدا كارها راسها وباها ولحياة لي دارتها ليها …. غمضات عينيها وخدات أكبر كمية ديال هواء وفتحاتهم وسمات لله وتمات داخلى لصالون …. كيف دخلات كلهم هزو ريوسهم كيشوفو فيها ورقية فبلصتها كترقيها وتقرا عليها لمعودتين …. مدات صينية لباها وهيا مهبطة عينيها خدا كاس وضارت لعند قاسم لي كلاها بعنيه وخا كانت لابسة غير بيجامة ديال دار ومحاطة حتى حاجة فوجها …قربات لعنو وقلبها عاد مكيزيدو دقاتو حيت حاسة بيه كيشوف فيها مدات ليه صينية ومد يديه هز كاس وهوا مزايحش عنيه من عليها

قاسم:(بهمس) شكرا أزينة لبنات

ريم غير سمعاتو أش قال يديها رجفو وصينية مالت كون مزربش وشدها ليها كون شوطاتو …. حتى ناضت رقية وخدات منها صينية وبعنيها كتهضر معاها باش تبت …. كملات رقية ضورة ديال أتاي ولبنات تابينها بلحلوى حتى سلاو تفراق وحطو كولشي على طابلة وكلسو حدى ريم كيهدنو فيها

قاسم: (حط كاسو على طابلة وتقاد فكلاسو) إوا ياسيادنا ندخلو فصلب لموضوع

حسان: مرحبا

قاسم: انا جاي نطلب فلمرسونة بنتك على سنة الله ورسوله إوا أش قلتي

حنان: إوا خلينا شوفو رأي لعرسة هيا لولا

ريم زادت هبطات راسها وكاتما دمعتها و كتفرك يديها بعدم صبر لهاد ضلم لي كيوقع ليها بقات ساكت غير على قبل داك لأمل لي غيخليها تهرب من طمع باها وبطشو … اما رقية لي كانت حاسة بنتها وهاد لكسا كيف جمرة على قلبها ولاكين اش عند لميت ميدير قدام غسالو حتى هيا موكلى امرها لله وممصبرها غير لامل لي بإمكانو يغير مصير بنتها

حنان: عروستنا حشمانة

قاسم: معندها علاش تحشم

حسان: ( نطق بزربة) إوا كيقولو سكوت من علامة الرضى (رفع كفوفو) إوا نقراو لفاتحة

قاسم: بسم لله( رفع حتى هوا كيقرا ) أمين

حسان: أمين مبروك عليكم برفاهي ولبنين

قاسم: إنشاء لله

حسان: مرحبا بيك اسي قاسم تفضل كول لحلوى

رونق:(جغمات من كتسها وبسخريا هضرات ) أويلي اعمي مزال لحال على لحلوى(كيف نطقاتها لبنات خرجو عينهم شافو فيها ) حتى تديرو بعدا علاش

قاسم: ( بنيتو) إيه أبنتي عند لحق حتى نتغداو بعدا عاد ناكلو ديك ساعة لحلوى

رونق: شقتك زربان اعمي على حلوى

قاسم: وشكون ابنتي لي معزيزاش عليه لحلوى

رونق: عندك لحق اعمي خصوصان بليل

قاسم: حتى اتا كتعجبني ناكلها بليل

رونق: حتى ريم ماشهيتك عندها شي حلوى منقوليكش إلا دقتيها عمرك ضور بشي وحدا خرى

قاسم: بلاما تقوليلي راها باينا

رونق:(بصوت منخفض سمعوها غير لبنات) مي ضوماج اعمي مغاذوقهاش

لبنات لي بقاو شادين ضحكة غير بسيف حتى من ريم لي كانت مهمومة فهاد لحدا مقدراتش تحبس ضحكتها وعلى لأفكار لمنحرفة لي عند صاحبتها …. اما رقية وحسان وحنان فخداو لموضوع عادي …. هكا دازت عشيتهم بعدما تغداو وهوما كيهضرو غير على تفاصيل لخطية ولعرس غير سالاو كلسو واحد شويا وعاد حطو حلوى ديال لاكريم لي جابوها معاهم وعصائر لي صيبات رجوى … عاد ستأدنو منهوم ومشاو بحالهم برفقة حسان باش يدوزو من تما لخدمتهوم اما لبنات فتعاونو على جميع دار وغسيل لماعن فجو لايخلو من ضحك غير سالاو كل وحدا مشات لدارهم وريم بقات مع رقية كيخططو لهروبها من دار

شميشا غربات ودنيا ظلام …… في موسكو خرجات مايا من غرفتها وهيا لابسة فستان ديال سهرات لماع بلون لأزرق بأكمام طوال ولكول طالع معا لعنق وقصير بزاف من لتحت يالا مغطيلها مؤخرتها وصباط أسود بكعب عالي …. بقات كتمشا وهيا كتساري عينيها على أركان لقصر حتى تار إنتاها لوحدة معلقة فدروج … طلعات وقفات اما لوحة بقات كتأمل فيها بإعجاب وضورات راسها بانو ليها لمزيد من لوحات تقدمات لعندهوم وهيا طالعة كتفرج فيهم حتى لقات راسها واقفة امام واحد لباب كبير دهبي … هزات يديها كتقيس فديك نقوش لي عليه حتى وصلات لبواني ديال لباب وبفضول حلاتو ومدات غير رسها حتى حلات عينها فشخص لي واقف بإعجاب …. كانت هاديك غرفت نوم لخاصة بهيصر لي كان يالا خرج من لحمام غير بفوطة على خصرو وحدا صغيرة كيمسح بيها شعرو وقطرات لماء على جسدو وشعر صدرو فازك وكيقطر منو بعض قطرات من لماء …. حيد لفوطة من على راسو وشاف فيها برودة وهيا بجرئة زادت قربات وفصدرو كانت كتشوف فلوشم لي كان كاتب فيه إسم “هند” بلعربية ولفرنسية على صدرو لأيسر …. مدات يديها باش تلمس لوشم

مايا: ( عاضة على شفايفها وبهمس هضرات) جد مثير

يالا غتخط يدها حتى حسات بيهم من ورى ضهرها وجها وكرشها معنقين لحيط

هيصر:(برودا) هاد تق*** قالوليك طبقيه عليهم وإلا كنتي كتفكري دوزي بروفا معيا فراك ختاريتي شخص لخطأ ( ودفعها بشمئزاز) ق**** عليا من نهنا راك وسختي لجو بعطرك

مرجعاتش شافت فيه هبطات كتجري فدروج موقفات حتى وصلات حدا بيتها لي لقات سيف كيدق فلباب وغير سمع حس خطوات كعب عالي رفع راسو وشاف فيها بستغراب حيت كانت تنفس بزربة وجها حمر وهيا كتماصي على يديها

سيف: (بتسائل) مالكي

مايا: اففف كنت لفوق وبلغالط دخلت لغرفة ديال صاحبك

سيف: (شاف فيديها لي كتماسي وبدارجة هضر) حمدي لله لي غير فدعك من يديك

مايا:( بعدم الفهم) شنو قلتي طرجملي

سيف: نتي اش طلعك لفوق

مايا : كنت غير كتشوف فلوحات لي فطلعة ديال دروج ودخلت بلغلاط لغرفتو ولاكين معرفتش مالو واش عند شي مشكيل معيا

سيف: ( بداريجة) هاداك راه إخواني ومعقد من لعيالات

مايا : ها

سيف: هوا طبعو هكاك معندوش معا نساء عامتا

مايا:(بصوت منخفض ) واش هوا كاي

سيف: (خرج عنيه وهز راسو ليكون سمعها وبدارجة هضر) لا نتي كتقلبي عليه ي**** من فمك ويوريك واش ز**** ولى لا

مايا: ها

سيف: ( جرها من دراعها) إلى كانت عزيزة عليك حياتك دردبي لتحت قبل ميخرجك مهزوزا فصندوق

مايا: ها

وتمشا وهيا من وراه حتى خرجو لبرا ودات ليها لخدامة لمطونط ديالها لبساتو وحل ليها لكارد باب لخلفية ديال طنوبيل طلعات وسد لكارد باب وديمارا شيفور وسيف تبعهوم بطونبيلتو …..اما لفوق عند هيصر لي كيف خرجات مايا سد لباب بسوارت تاجه لكليما وطلق منظف الجو وحل سراجم باش تخرج ريحتها من لبيت لي عيفاتو ورجع دخل لحمام عاود تدواش وهوا كيغسل داتو بهستيريا ويرجع يشم داتو واش مزال ريتها لاصقا فيه حتى تأكد عاد خرج هاكك ودخل لدريسنغ جبد بوكسر لبسو غير بحدو ومشا لنموسية وتكا ومد يديه لمجر ديال لكوافز وجبد بزطامو فتفحو وجبد منو صورة صغيرا ديالت هند وهيا صغيرة فليخت كتضحك فيها …. مرر اصابعو على صورة وهوا كيتأمل فيها بهيام

هيصر:(بهمس خفيف) لوقت كيمر وانا وقتي وقف فنهار لي مشيتي فيه (تنهد) معرفتكش شنو غتكوني كاديري دابا (بنفي تكلم) كنتمنا متكونيش حتى نتي رجعتي بحالهم ومتكونيش توسختي وفعالم دعارة دخلتي كنتمنا متكونيش دبلتي الماستي وبريق عنيك تطفى (تنهد) غير كنتخال اناكي تمسيتي من طرف شخص اخر شي حاجة لداخل فيا كضرني ونفسي كتقطع ومعرفتش شنو هوا هاد لحساس لي كنحس واش ولف و لا بصح حماقيت كيف كيقولو معرفتش لي عارفو اني توحشتك وباغيك ترجعي ليا ثاني وعمري نفرط فيك (حط صورة على صدرو وغمض عينيه) إحساسي كيقولي مبقا والو ولقاك ألماستي الزرقاء

🌞أصبحنا وأصبح الملك لله نهار جديدة وأحداث جداد ….. في موسكو بضبط فواحد ساحة كبيرة وفيها كم هائل من لبنات لي لابسين غير بدو بيس بلون الأسود ….. وكات نصفهم كيغوتو ويبكيو ونصف لاخر حانين رسهوم وساكتين وكان فكل ركن من أركان ديك ساحة كينين ليكارد بأجساد وأشكال مخيفة …. كانت واحد لمرأة تكون الأربعينيات واقفة حدا ماكس وهيا كتشوف فدوك لبنات

《حوار بالروسيا》

أليكساندرا: تقلبو كاملين وكل لأغراض ولملابسهن غيرناه ليهم

ماكس: مزيان مبغيت حتى خطأ وكل بنت بغيتك تحطيها فلجناح لخاص بها على حسب مواصفتها وخبرتها وإلا كانت عربية او مسلمة هبطوها لجناح الأسود

أليكساندرا: تمام ميستر

ضور ماكس عنيه على لبنات حتى بانت ليه واحد كتشوف فيه بجرئة وكتغمزو وتعض على شفايفها وكعبها لعالي كطلعو مع رجليها … خشا يديه فجيبو وعندها مشا حتى وقف حداها كيطلع فيها وينزل بشهوة

ماكس: شنو نسمي هادشي جرئة

مايا: (دوزات لسانها على شفايفها ) تو تو إعجاب (مدات يديها على صدرو بدات كتساري صبعها عليه) كنموت على رجال بحالك

ماكس:(زاد قرب وخشا راسو وسط عنقها وبهمس هضر) وحتى انا كنموت على لقطط لمطيعة

وبعد راسو غمزها وضار كيتمشا حتى وقف امام أليكساندرا وهمس ليها شي حاجة فودنها وزاد مشا بحالو …. تقدمات أليكساندرا امام لبنات وبلغوات هضرات

أليكساندرا: لي عربية او مسلمة توقف موريا (بقاو لبنات من وراها كيوقف وليكارد كيستفوهم بحال سردين …. هزات عنيها فلبنات لي بقاو وبقات كتطلعم وتنزلم وغير بعينيها كتسكاني فيهم … حتى بدات بيدها كتشير) نتي ونتي ونتوما لي واقفين لور وقفو من ورايا (تماشو وقفو وراها وشافت فليكارد وبأمر هضرات) هادو هبطهوم لجناح لأسود وهادو لي بقاو لجناح الحوريات (وطلعات عينيها فمايا) وقول لبنات فليل وجدو هاديك لمستر ماكس

مالوليها بريوسهم وجرو لبنات فين أمراتهم …. اما مايا فترسمات إبتسامة صغيرة على وجها وهيا تابعة ليكارد باش يدوهم لجناح ديالهم ….

بقاو كيتمشاو فوحد لكولوار مضلم وكيتسمع منو فقط صوت صدا لغوات ديال لبنات وبكاهم …. حتى وقفو امام واحد 2 سانسورات كبار قسموهم وكل مجموعة طلعو فسانسور …. خدموه وفطبقة الربعة وقفوه ونزلو امام وحد لمراح كبير وفيه لعديد من لأبواب ولكلوارات وكان كل جدرانو بلون لأحمر وأبوابو بلون الأسود …. تقدم بيهم أحد لي كارد وفتح ليهم واحد لباب …. كانت غرفة كبيرة بزاف وفيها لعدين من الأسيرة لي كانو فيهم بعد لبنات

لكارد: هادي هيا لغرفة ديالتكوم كل وحدة غتلقا إسمها على وحد لعلبة على سرير وغتلبسو داكشي لي فمحتواه وراه كاينين بنات خرين شويا وغيجيو منبغيش صداع ولا لمشاكيل ولي حاولات تهرب غيكون مصيرها لموت حيت مستحل تهرب من وكر شيطان واش مفهوم

لبنات : مفهوم

دخلو لبنات وكل وحدا كتقلب على إسمها ولي لقاتو كتحل لعلبة كتلقا فيها فستان ديال سهرات وصباط بكعب عالي …. اما مايا فكانت كتقلب بعينيها فوسط دوك لبنات لي تما بقات كتساري عنها حتى بانت ليها وحد لبنت مكمشة على ناموسيتها … ضيقات عينها كتأكد وقربات لعندها كتحاول تشوف فوجها وبلفعل كانت هيا مكمشة وخاشيا ركابيها فوسط كرشها ويدها ورجليها وجها كلو كدمات وأثار ديال ضرب وتعديب … تقدمات لعندها وحدها كلسات وقربات حتى رسها وبهمس هضرات

《حوار بالروسيا 》

مايا : واش نتي سيا بنت دافيد

سيا:(رفعات راسها بستغراب ) شكون نتي ومنين كتعرفيني

مايا: هضري غير بشويا (ضورات راسها على لغرفة ورجعات شافت فيها بتسائل ) واش هاد لغرفة فيها كاميرات

سيا:(حركات راسها ب اه) هاد لجناج كل كاميرات مراقبة ولاكين علاش كتسولي

مايا: (بتسمات) حاولي تصرفي عادي باش منتيروش شبوهات انا غنقوليك كولشي ولاكين حاولي ماديري حتى ردت فعل تمام

سيا:(حركات راسها ب أه ) وخا

مايا: انا من طرف سيف

سيا:( ضيقات عينها بستغراب ) سيف شكون هادا

مايا: هوا من طرف موريس

سيا:(ناضت كالس بزربة) موريس شريك بابا

مايا: شنو قتليك مديري حتى ردت فعل

سيا: ماشي بإراتي دابا قوليلي واش غتخرجوني منهنا ياكي

مايا: حاليا انا مكلفة غير بحميتك اما خروجك مزال وقتو حيت صعيب بزاف تخرجي من نهنا

سيا:(بحزن) إوا فقاش انا مبقيتش قدرا نبقا هنا حتى تانية

مايا:(شدات ليها فيدها) غير صبري شويا ضروري مغادي يلقاو شي طريقة يخرجوك من نهنا

سيا:(حركات راسها ب لا ) شحال قدني نزيد نصبر (بصوت باكي ) هءهء شحال قد لحمي ميصبر هءهءهء وفكل ليلة كنتعرض أفضع ءهءهءه وشنع إغتصاب ءهءهءه حتى ولى لحمي ميت ءهءهءه شحال قدني نصبر وانا وليت سلعة رخيصة ءهءهءه شحال قدني نصبر وانا كنشوف كل نهار لموت قدام عنيا هءهءهء شحال قوليلي شحال هءهءهء وليت كنتمنا لموت هءهءهء حيت مبقاليش علاش نعيش ءهءهءه بابا ليكان عندي فهاد دنيا مات ءهءهءه قتل راسو باش يحمي ناس خرين ءهءهءه حتى ولا فكل ليلة داك شيطان كيقولي بنت لجبان لي قتل راسو خوفان مني ءهءهءه شحال قدني

مايا:(جراتها لحضنها كتعنق فيها) غير زيدي صبري شويا راه كايني اشخاص على برا كيتسناوك تخرجي

سيا: (مسحات دموعها ) عفاك خرجوني من نهنا فيساع حيت مبقيتش قادرة

مايا: إلا بغتي تخرجي من نهنا خاصك حتى نتي تعونيني وتحاولي تقوي من راسك وتمسحي عليا دموعك حيت هاد لبلاصة مكيعيش فيها ضعيف

سيا:(حركات راسها ب أه ) ندير لي بغتي غير خرجيني

مايا: ليوما واش نوبتك باش تمشي لوكر الشيطان

سيا:(حركات راسها ب لا ) لا حيت غيكلي

مايا: اكي انا دابا غنمشي لمكاني ونتي غتصرفي عادي حتى نشوف لوضع هنيا كيف داير وديك ساعة غنقوليك اش غديري

سيا : اكي اه…

مايا: سميتي مايا

بتسمات ليها وناضت كتقلب على أسمها حتى لقاتو وهزات لعلبة ودخلات لحمام باش تلبس لفستان لي فيه وفنفس لوقت تعلم نزار بلقائها بسيا بواسطة الضرس لي ركبوه ليها

🍂🍂🍂🍂🍂🍂🍂🍂🍂🍂🍂🍂🍂🍂🍂

في المغرب ….. عند هند لي فاقت بكري كيف عادتها فطرات وعونات سعيدة فشغال دار …. حتى وصل وقت لغدا تغداو فجو عائلي غير سالاو جمعات طابلة وغسلات لماعن ودخلات لحمام درباتها بتدويشة مغريية من داكشي غير خرجات دخلات من وراها شيماء حتى هيا دوشات غير سلات مشاو لبسو حوايجهوم ديال لخرج وبقاو كيتسناو حتى جات لعندهوم رجوى بطنوبيل ديال بها مع شيفور هبطو لعندها وركبو وديمارات طنوبيل متاجها لعند لبنات باش دوز عليهم من غير جيهان لي كانت خدامة…. غير تجمعو مشاو لكوافرة باش يوجدو ريوسهم لحفلة لي غتقام بليل

شميشا غربات ودنيا ظلام …. كانو لبنات مجموعين فبيت ديال رجوى بعدما لتحقات بيهم جيهان …. كانو لابسين فساتين سهرة وكيحطو اخر المسات من غير جيهان لي رفضات تلبس شي حاجة فبقات غير بتيابها لي جات بيهم لي كانو عبارة على سروال ديال تجينز فلبيض ومخطط بلأسود وقبية قصيرة

رجوى:(واقفة قدام لمراية) ساليت

رونق: (كالسة على ناموسية ومفرشا امامها علب ديال الإكسسوارات ) عفاك شي وحدا تعاوني نختار لكولي لي يجي معا فستانى حيت حرت

هند:(كانت واقفة حدا سرجم كطل على جردة لي فيها غتقام لحفلة ) من لأحسن متلبسي حتى واحد باش متجيش مشارجيا لبسة براكة غير شي براسلي وحلقات

رجوى: وي بصح هكا جاتك لكسوة حسن

رونق: اكي تبغي شي وحدا تلبسهوم

شيماء : (وقفات حداها) عطيني انا داك دهبي

رونق:(مداتولها وشافت فهند لي لابسة فعنقها غير لعقد لي كان عطاها هيصر ) واش نتي معولاش تحيدي ديك سنسلة من عنقك راها ضيموضات او اصاحبتي منين عقلت عليك ونتي لابسها بدلي شويا عارفينها عزيزا عليك ولاكين راك عيقتي

هند: (حركات رسها ب لا) منقدش نحيدها تعودت عليها فعنقي منين كنت صغيرة غير كنحيدها كنحس بشي حاجة ناقصاني

رجوى: بلعكس انا كيعجبني وحتى قصتو متيرة

رونق: هههه مزال عاقلة منين كنا صغار دور دورا وتجبدها وتقولينا هادي عطهليا لأمير النائم

رجوى: هههه اه حتى انا عاقلة كانت عوداتلينا خالتي سعيدة شحال هادي بأن شخص لي نقدها هيا وانور من لحادثة كان هداه ليها هاد لعقد

رونق: باينا عليه مرفح حتى سخا عليه عقد كلو ألماس وعطاهليك

شيماء: اجي اختي واش مزالتك عاقلا عليه

هند : (حركات رسها ب لا) لا ماشي بزاف غير شي فلافشات كيدوزو فراسي بحال لحادت اما هوا معاقلاش على ملامح وجهو عاقلة فقط كان عندو وشم فضهرو على شكل اسد كان اما بنسب لقيلادة فكنديرها دائما كعربون شكر حيت نقد حياتي وفنفس لوقت عزيزا عليا (وقفات) يالا ألبنات نهبطو راه مصارني كيغوتو بجوع ومن قبيلا وانا كنطل من
شرجم داك بوبفي شطبوه

رجوى: ناري كتفكري غير فكرشك اختي

هند: كرشي هيا لأولى ( ضارت متاجها لباب ) انا سبقتكوم (شافت فجيهان لي كانت كالسة على لفطوي كتلعب فتيليفونها) جوجو يالا نهبطو نتي مكتماكي مكتعكري

جيهان: (وقفات ولعندها تقدمات وهزات يدها وجمعات معها بقرصة فدراعها حتى غوتات) وكنقوليك الف مرة سميتي جيهان (وتخطاتها متاجها لباب)

هند:(كتحك بلاصت لقرصة) اححح اصاحبتي ولله حتى حشوما عليك دابا غتبقا مطبعة فيدي اففف

رونق: هاديك خاصك تعيطي ليها جيلالي جعفر جمال ماشي جوجو

رجوى: صافي البنات يالا نهبطو كاملين

رونق: اه ونديرو بحال داكشي دايا لمشاهير ولأضواء غتكون كلها علينا احححح وعاد كاين تيتز ياي متحمسة بزاف

رجوى:(حركات راسها بلا حول ) لله يهديم ولله يدوز هاد لحفلة على خير غير وحدا كتفكر فكرشها وحدا فدراري وحدا غتحضر لحفلة بحال شي زوفري غير لله يستر وصافي(جرات ريم وشيماء من دراعهم) يالا نهبطو

خرجو لبنات من لبيت ولقاو جيهان واقفة كتسناهم ومشات لعندها هند وهيا كتحك فيديها وتوريها ليمارة لي خلاتليها وجيهان كتخصر عليها عبرت عليك …. هبطو لتحت وصوت لموسيقى عاد مكتزاد تسمع كلما قربو لباب ديال جردة لي كيف حلو لباب بداو كيتسمعو تصفيقات من لحضور لي كانو تقريبا عائلة هند كاملين وأصديقائهم ديال دراسة وام ريم … هبطو فدروج لي كانو قلال ومشاو كياخدو تهاني من عند لحضور حتى وقفو حدا واليدين رجوي لي كانو برفقتهم سعيدة

ليلي: [ام رجوى / خالت هند] مبروك عليكم عليكم نجاح مرة آخر

البنات : لله يبارك فيك

جواد : [ أب رجوى ] مبروك عليكم وبالوضيفة إنشاء الله

سعيدة: إنشاء لله

جواد: فكرتو شنو غديرو من بعد

رجوى:( وقفات حداه وعنقاتو من يديه) انا بغيت نقرا إدارة الاعمال باش نخدم معاك

جواد: مرحبا هاد لامر غيفرحني بعدا واحد من ولادي غيتبع نفس مجالي

ليلى: ونتما ألبنات من غير هند عارفها اش بغات غير لتكون غيرات لفكرة وختارت شيء آخر

هند :(بإبتسامة خجولة) لا اخالتي مزال عندي نفس طموح اني نكون cabin crew (مضيفة طيران )

جواد: مزيان إختيار موفق ولاكين خاصك تكوني كتقني أكتر من لغة

رجوى: هند كتقن 25 لغة ومزال كتقرا لغات خرين

جواد: (بصدمة)بصح كيفاش قدرتي تقني هاد لغات كاملين ونتي مزالا صغيرة

سعيدة: كان مدخلها ولد عمها لسونط ديال لغات منين كانت صغيرة

هند:(بصوت منخفض) هادي هيا لحاجة لوحيدة لي درها فحياتو مزيانة

جواد: إدان مغتلقاي حتى صعوبة فلأمر كنتمناليك مسيرة موفقة إنشاء الله فإختيارك (شاف فريم) ونتي اصغيورة

ريم:(فركات يديها وهيا كتشوف كيفاش كيتعامل ابا ديال صاحبتها وكيفاش كيفكر فمستقبلهم وهيا باها باغي يبعها برخيص بقات ساكتا حتى نغزاتها رونق باش تهضر) انا بغيت نحقق لحلم ديال مي ونكون طبيبة إنشاء الله

جواد: إنشاء الله غتكوني أحسن طبيبة في العالم وغنكون انا اول مرضاك

ريم:(بخجل) لله ينجيك أعمي من شي طبيب

جواد: ههه رحنا شرفنا ولحجر بدا يسالي( شاف فرونق) ونتي ازعرة

رونق:(بحماس) اما لحلم ديالي نكون عاضة أزياء ولا ممتلة مشهورة

جواد: حتى هاد لمجالات زوينين ولاكين كعارضة أزياء ازياء هاد لمجال مكيدومش بزاف يعني غير دري 30 عام غتحبسي ليهادا ختاري شي حاجة تبقاليك لمدا لحياة وهاد لاشياء خليها غير كهواية متالا ممكن تدرسي تصميم وفحتى هاد لمجال غتكوني مشهورة

رونق:(حركات راسها ب أه ) شكرا اعمي غناخد بناصحتك

جواد: مرحبا ابنتي (شاف فجيهان لي مسوخرا عليهم وخاشيا يديها فجيبها وهيا محملاش هاد لحفلة من أساسها) ونتي ابنتي

رونق: شمن بنتي هاديك قوليها ولدي

جيهان:(من بين سنانها) رونق

رجوى: غتبداو تاني(شاف فجواد) متديش عليهم راه عمرهوم تفاهم غير حنا لي جامعينهم اما كون قتلو بعضياتهم

جواد: ههه لا علاش غيقتلو بعدياتهم بلعكس لأشخاص لي كيكونو مختالفين عن بعد فهوما كيكملو بعضياتهم فهادا امر إجابي فصدقات

رجوى: بصح وكل وحدا كتخلق لجو ديالها

جواد: تماما (شاف فجيهان ) مقلتيش لينا لمجال لي بغا درسي

جيهان:(ببرودة ) هندسة ميكانكية

رونق: وبغا من لفوق تخدمي خدما ديال رجال

جواد: (شاف فرنق وحرك راسو بلا ) لخدما مفيهاش ديال نساء ولا رجال بلعكس نساء قدرو يخدمو فمجالات لي بعض رجال مقدروش يخدمو فيها وانا عجبني أختيار جيهان حيت هاد لمجال مطلوب بزاف وإلا زادت قرات فيه وطورات مهراتها غتنجه فيه بزاف(شاف فشيماء) ونتي الفارة أش بغا تكوني وخا مزال مشديتي شهادة البكلوريا

شيماء:(هزات كتافها ) معرفتش شنو غندير بضبط

سعيدة: اما مكرهتهاش تكون طبيبة

جواد: دابا عندنا طبيية خاص تشوف حاجة إخرى متل مهندسة ولا معلمة محامية وكاينين مجالات آخرين لي ممعروفينش

ليلي: حتى تشد إنشاء الله لباك ديالها وديك ساعة هيا غتشوف فإنا مجال غترتاح

جواد: تماما

بقاو كيهضرو على لقراية حتى بدات لموسيقى ديال زدحة وستأدنو منهوم ومشاو يشطحو وكل وحدا كتمايل بخصرها بإحترافة وشباب كيتغزلو فيهم غير بلأعين ديالهم غير سالات لموسيقى كل واحد وفين مشا …. هند حدا لبوفي كلسات هادي ضر هادي تنفع …. اما رونق شباب لي فلحفة حتى واحد مسلم منها وارقامهم كولها ولات عندها …. اما ريم فوقفات حدا مها كتحاول تشبع منها وعقلها خدام كيفكر فهاد شي لي غدير وشنو غيكون مصيرها فتالي …. اما رجوى فحدا مها وبها كلسات وهيا كتهضر مع خوتها أبيل فيديو كيباركو ليها نجاح وكيعتادرو لعدم حضورهم لحفلة بسبب اشغالهم لكتيرا …. اما جيهان فكلسات فوحد ركنة بعيدة على صداع وناس ولموسقى وجبدات تيليفونها كتخريق فيه ….. حتى تناصص ليل وكل ضيوف بدات كتغادر من غير لعائلة لي شداتهم ليلى يتعشاو عاد يمشيو

🍂🍂🍂🍂🍂🍂🍂🍂🍂🍂🍂🍂🍂🍂🍂

نمشيو لخارج ديال فيلا لي كانو واقفين لبنات و ام ريم كيتوادعو على انغام الدموع

رونق:(معنقها) غنتوحشك بزاااف ءهءهءه

ريم: هءهءهء حتى انا غنتوحشكوم بزاف هءهءهء ولله مساخيا نمشي ءهءهءه

رجوى:(كتمس ليها على ضهرها) حتى حنى غنتوحوشك ولاكين مستقبلك هوا لأول

هند:(كتمسح دموعها ) وفين ممشتي غير توحشينا غتلقينا حداك

رونق:(بعدات من حضنها) بصح غنبقاو نجيو عندك فكل لعطل ديال أخر الأسبوع

رجوى: (مدات ليها تيليفون صغير) خلي عندك هادا راني شجلت ليك فيه جميع أرقامنا وراه فيه راصيد لمدت شهر مكالمة وأنترنت غير غيسالي غنصيفط ليك ثاني

ريم:(شداتو من عندها وتلاحت فأحضانها) هءهءهء شكرا بزاف هءهءهء

رجوى: شكتقولي يهاد لهبيلة راكي كتر من ختي

هند: (حيدات براسلي ديال دهب من يديها وجبدات من بوشطة لي هازا علبة زرقاء وفلوس وتقدمات لعندها منين فصلات لعناق) هاكي هادو ضيباني بيهم على متستقري حيت كازا لماعيشة فيها غالية

ريم:(حركات راسها ب لا ) لا اختي راه عندي شي باركة ومي حتى هيا عطاتني شي حاجة من فلوس خدمتها

هند:(حلات ليها يدها بلغصب وحطاتهم ليها) ولله متاخديهم حتى نتقلق منك

ريم: ولله حتى حشومة عليك راه حتى نتي محتاجهم راكي غتقراي بلفلوس

هند: ماشي سوقك فيا انا دبا فكري غير فرسك

ريم:(عطاتهم لمها لي كانت كتبكي ورجوى كتصبر فيها وضارت معنقا هند) هءهءهء لله يخليكم ليا ءهءهء لقيت فيكم لخير ءهءهءه وملقيتوش فلي ولدني ءهءهءه

هند: شو متقوليش هاكا شنو مكان كيبقا باباك وغير إنشاء الله غتوضفي وغتخدمي وديك ساعة غديري لفلوس وغترجعي فشي حديدة مديرات فداك لوقت غيكون هداك هوا أكبر عقاب ليه لي هوا تأنيب ضمير

ريم:(بتسمات فوسط دموعها وحركات راسها ب أه ) شكرا(وضارت لعند جيهان لي حتى هيا خداتها فلأحضان) ختي لكبيرة هءهءهء دابا شكون غيبقى يحامي عليا

جيهان:(كاتما دموعها وكتمتل لبرود) دبا خاصك تعتامدي على راسك ومتيقي فحتى حد ومتهضري مع حد ماديري لا صحبات ولا محزانون (خشات يدها فجيبها لخلفي وجيدات منو سكين كيتطو وحطاتولا فيدها) هادا خليه معاك تقدري تحتاجيه وإلا حتاجيتي شي حاجة عيطيلي وتهلاي فراسك وديها غير فقرايتك

ريم:(حركات راسها ب أه ) وخا اختي إنشاء الله

شافت فيهم كاملين وغير بعنيها كتودعهم وشدات فمها وجارتها بعدما سلمو عليها لبنات وخراجات لبرا ولقات طاكسي كيساين فيهم ضرات اخر ضورة ودارت ليهم باي بيدها وحتى هما دارو نفس شي ومنبعدها ضارت حلات لباب لخلفي ديال طاكسي وركبات رقية وعاد طلعات هيا وسدات لباب ومن زاج دارت تاني باي ومن بعدها ديمارا طاكسي وهيا حطات راسها على سرجم كتبكي فصمت

أما لبنات دخلو ودمعهم على خدهم ولحزن مخيم على وجوهم من غير جيهان لي كتحاول تبان قوية وتخبي حزنها لنفسها وتبكي فداخل أعماقها حيت فنضرها غير ضعفاء لي كيبكيو …. كيف دخلو طلعو لبيت رجوى بدلو ودوشو وهبطو تعشاو وكل وحدا من لبنات مشات لدارهم

🍂🍂🍂🍂🍂🍂🍂🍂🍂🍂🍂🍂🍂🍂🍂

5:00 صباحا ….. عند ريم لي كانت فبيتها كتهز ساكها صغير وبليزتها ومها عند راسها واقفا كتوصي فيها

رقية:(بهمس) عنداك تلفي لورقة لي عطيتك

ريم: مالي امي مازالتني صغيرة

رقية: غير كنوصيك أبنتي وكيف توصلي عيطي لهند ولا جيهان هوما لي قراب لينا يجيو يعلموني حيت عقلي غيبقا معاك ومتكالي من عند حتى حد ومتهضري معا حد

ريم: وخا امي غير دعي معيا

رقية: لله يرضى عليك ابنتي ويسهل عيك ويبعد عنك ولاد لحرام ويعطيك مكتمناي فخاطرك

ريم: (عنقاتها) امين امي هءهءهء مساخياش امي نمشي ونخليك ءهءهءه ونا عرفاه اش غيدير ليك هءهءهء

رقية: شوووو براكة من لبكة تي اش عندو ميدير لعصى راني كناكلو درت ولا مدرت مسحي وجهك(بعداتها من حضنها) ويالله تمشي قبل ليفيق باك

مالت ليها براسها وحلات لباب غير بشويا وهزات باليزتها بجوج يدين وعلى أطراف أصابها كتمشا ورقية من روراها …. حتى وصلو لباب لي حلاتو رقية بسوارت غير بشوية كيف تحل خرجات ريم وشافت طونوبيل ميرسديس قدام بابهم وجيهان واقفة حداها

ريم:(بستغرات بشويا هضرات) اش كديري هنا واش مخدمتيش وديالمن هاد طنوبيل

جيهان:(خدات من عندها لباليزة) غير سالتا وطنوبيل مسلفها من عند واحد خدام معيا

ريم: وعلاش أصاحبتي

جيهان: (كتحط لباليزة فلكوفر)واش من نيتك غتخرجي فهاد لوقت حتى لمحطة ديال لكيران

ريم: كنت غناجد طاكسي

جيهان:( حلات ليها لباب) طلعي دابا قبل ليخرج لينا داك باك

ريم:(ضارت لعند رقية وعنقاتها) تهلاي فراسك امي ومتعصبيش معاهم وإنشاء لله غير نوقف على رجليا غنجي ناخدك معيا

رقية: إنشاء لله(باستها من راسها ) سيري ابنتي دابا لله يرضى عليك(شافت فجهان) لله يسهل عليك أبنتي حطيها حدا لمحطة

جيهان: متخافيش اميمتي غنبقا معها حتى يقلع لكار

رقية: لله يرحمليك لوليدين ابني ويعطيك مفخاطرك ويشافي لحاجة إنشاء الله

جيهان: امين

طلعات ريم فطونوبيل عاد طلعات جيهان لمقعد سياقة ورقية كتبكي حدا بابها وكدير باي لبنتها وكدعي معاها حتى تحركات طونوبيل متاجها لمحطة ديال لكران …. بعد مسافة ديال طريق وصلو ونزلو وجيهان سولات على لكار لي غادي لكازة وشاروليها فين قطعات ليها ورقة وخلصاتها هيا وخا ريم رفضات وجرات ليها باليزتها وعطاتها لكريسون دارها معا لبكاج وطلعات معها حتى لكار وسلمات عليها تاني وبقات واقفة حتى شافتها كلسات حدا وحد لمراة وضارت وصات عيها لكريسون وضورات معاه باش يرض ليها لبال حتى توصل لكازا …. عاد هبطات ومتقلعات من بلاصتها حتى تحرك لكار لوجهة ديالتو

🍂🍂🍂🍂🍂🍂🍂🍂🍂🍂🍂🍂🍂🍂🍂

نمشيو لمكان أخر قبل ساعة …. امام منزل هند لي كان عزيز كيحل لباب ديال برا وهاز صلاية فيدو وخرج متاجه لمسجد …. كيف بعد من دارو ضهر انور من وارى واحد درب وتقدم دار وخشا يدو فجيبو وجبد سوارت وحل لباب غير بشويا كيف تحل دخل لجردة وتمشا حتى وصل لباب ديال دار حلها تاني بسوارت ودخل غير بشويا ورضها من وراه بلاما يسدها … دخل لدار لداخل وطلع فدروج لطبقة ثانيا وهوا كيساري عينيه ليكون شي حد حتى وصل وتقدم لباب غرفة ديال هند …. حل لباب غير بشويا ودخل ومن وراه رجع سدو تقدم لعندها وهيا ناعسة على سريرها حتى وكلس حدها وقرب راسو لحدا ودنيها وهضر

أنور:(بهمس) مخليتلي حتى خيار اخر من غير هادا نتي لي سديتي عليا جميع الأبواب

وطلع راسو كيشوف فيها وهيا ناعسة ومحساش به قرب على جبهتها باسها …. بعد منها وخشا يدو فجيبو وجبد علبة طويلة حلها وجبد منها حقنة صغيرة وهز يديها وفمعصمها ضربها حتى تأننات فنومها ورجع لحقنة فلعلبة ورضها فجيبو …. حيد عليها لغطا ولقاها لابسة سروال خفيف ودوني … هز يده وحيد لقبية كحلا لي كان لابس ولبسهاليها يالله غيحني يهزها وهوا يسمع صوت ديال تقرقيب وتشعل ضوء ديال لمراح

انور: شيت

بزربة مشا لباب ديال لبالكون وحلو من ورا بابو تخبع …. بقا واقف غير شاف ضو تقطع بغا يدخل حتى سمع لباب ديال لبيت كتحل ورجع تخبع ثاني وهوا كيسب فخاطور …. تحل لباب ودخلات منو سعيدة وتقدمات لعند بنتها وهيا شادة على قلبها حيت فاقت بسس حلم مزعج

سعيدة:(باستها من راسها وبغات تجر عليها لغط وهيا تشوفها اش لابسة) مالكي أبنتي على هاد لقبية واش عليك شتاء (ضورات راسها فلغرفة ) عليها ميجيك لبرد ونتي مخليا باب ديال لبالكون محلو(مشات وسداتو ورجعات لعندها وحيدات ليها لقبية وحطاتها على لكرسي ورجعات باستها تاني من على جبهتها وقلبها كيقول ليها بقاي معها متخرجيش ) أعود بالله من الشيطان الرجيم اش واقع ليك اسعيدة اففف نمشي نصلي فبيتي حسن

خرجات من لبيت وخا قلبها ممهنيها وخاطرها مزير عليها وحاسة بأنا شي حاجة غتوقع …. كيف خرجات حل انور لباب ديال لبالكون ورجع سدو من وراه وتقدم لعندها ورجع ثاني لبسها لقبية وحنى هزها على كتافو وخشا يدو فجيبو وجبد واحد ضرف وعلى سريرها حطو ودار كيتمشا لباب بيتها وحلو غير بشويا وسبق راسو كيطل غير سمع سقيل وصوت لما جاي من جيهت لحمام خرج وسد لباب من وراه وتمشا غير بشويا وهبط معا دروج وخرج من لباب لي خلا محلول ورجع سدو غير بشويا وتقدم لأخر باب خرج منو وسدو حتى هوا …. هز راسو كضور فيه وكيقلب واش شافو شي حد ولاكين كانت دنيا خاويا صقيل تنهد برتياح وتمشا حتى لدرب لي خرج منو …. وكانت طونوبيل ديالو تما واقفه حل لباب لخلفي ونعس هند وسد لباب وطلع هوا لمقعد سياقة وديمارا طونوبيل لوجه ديالتو وهوا مرا مرا كيتفقدها من لمرية …. بعد مسافة ديالت طريق وصلو لوحد ساحة كبيرة لي كانت واقفة فيها طائرة صغيرة خرج من طنوبيل وحل لباب لخالفي وجرها من رجليها عاد حطها على كتافو وتقدم لجيهت طائرة ولقا معاد واقف حداها

انور: واش كولشي واجد

معاد: كيفما بغيتي( مدليه وحد لملف أسود) هاهوما وراقها اسيدي

أنور: مزيان (وشد من عندو) نت غتبقى هنا وبأي جديد علمني وحتى حد مبغيتو يعرف فين أنا وخصوصا لباشير

معاد: كون هاني اسيدي انا ماعرف والو ومشفتكش نهائيا

طبطبليه أنور على كتفو وتخطاه متاجه لطائرة … غير طلع تسد لباب من وراه ماهيا إلى دقائق حتى كانت طائرة طلعات فسماء ومتاجها لمجهول

🌞أصبحنا وأصبح الملك لله نهار جديدة وأحداث جداد ….8:00 صباحا وقف لكار في مدينة الدار البيضاء بولاد زيان …. هبطات ريم وهيا متوتر ولخوف باين فعينيها وهيا كتشوف راسها بلاصة آخرى مكتعرف عليها والو وهيا غير بنت وسط هاد لمدينة المجهولة مفيقها من سهوتها غير لكريسون مد ليها باليزتها

ريم: (بإمتنان) شكرا أخويا (بخجل) ممكن نسولك

لكريسون: مرحبا اختي

ريم: هنا مبالي حتى طاكسي ممكن توريني منين ناخدو

لكريسون: خرجي من تما اختي غتلقاي طاكسيات (شارليها على طريق غير بيديه)

ريم: (بإبتسامة ) شكرا أخويا

لكريسون: هانيا أختي

حنات راسها وجرات باليزتها وكتحاول تقوي من راسها حيت منهنا لفوق غتبقى بوحدها …. بقات كتمشا حتى لفين شارليها وفعلان لقات طاكسات صغار وكرون طاكسي وحتى محطة ديال طوبيس …. بقات كتقلب بعنيها حتى باليها طاكسي شارت ليه بيدها حتى وقف ومن سرجم هضر

مول طاكسي: لفين ابنتي

ريم: (حلات سكها وجبدات لورقا لي فيها لعنوان) عفاك اعمي واش كتعرف هاد لعنوان

مول طاكسي: راني حافض كازا كاملا (شاف فلورقة ) طلعي أبنتي

ريم:(بإبتسامة ) شكرا

رجعات لور وحلات لكوفر وحطات بليزتها وعاد تقدمات وحلات لباب الخالفي وركبات وكيف شدات لباب ديمارا طاكسي وحطات راسها على سرجم كتفرج حتى تفكرات خصها تعلم مها بوصولها حلات ساكها وجبدات منو تليليفون لي عطاتها رجوي وقلبات على نمرة ديال هند وحطاتو على ودنيها كتساينها تجاوب … بقى كيصوني حتى تقطع بحدو وعودات ثاني وثالت وقالت مع بالها غتكون مزال ناعسة ورجعات كتقلب من بين نوامر حتى لقات نمرة ديال جيهان وخا عرفها حتى هيا غتكون مزلتها ناعسة …. دوزات لخط وعلى ودنيها حطاتو وبقات كتسنى حتى سمعات ألو بصوت ناعس

ريم:(بإبتسامة ) الو جيهان انا ريم غير صونيت باش نقوليكم راني وصلت لكازا ودابا انا فطاكسي

جيهان:(كلسات فبلاستها وهيا كتفوه وكتحك عنيها وبصوت صباحي هضرات ) حمد لله على سلامتك

ريم: لله يسلمك اختي عفاك اختي سيري لعند مي وعلميها راها غتكون مشوشة عليا

جيهان: صافي غير تهناي انا غنمشي لعندها دابا

ريم: شكرا اختي

جيهان: هانيا غير توصلي لعند ديك لمراة وعاودي صوني على هند حيت انا غنكون خدامة باش تمشي لعند مك وتعطيها تهضر معاك

ريم: وخا اختي

جيهان: يالا تلاحي

ريم: ههه بسلامة

قطعات لخط ورضات تليفون فصاكها وحطات راسها على سرجم كتفرج …. ماهيا إلا دقائق حتى حبس طاكسي وشاف فيها من لمراية

مول طاكسي: (حبس لكنطرول وهضر معها ) ميمكنش ابنتي ندخل بيك حتى لداخل حيت Antirdi

ريم: (ضورات راسها فشاريع لي واقفين فيه) ولاكين انا اعمي مكنعرفش هاد لبلاصة إلا هبت غنتلف

مول طاكسي: ياك ابنتي عند لادريسة وريها لشي مول لحانوت راه غيوريك فين

ريم: (حركات رسها بحيرا) وخا ممكن تقوليا شحال عندي

مول طاكسي: 15 درهم

ريم:(حلات صاكها وجبدات بزطامها وهزات منو 20 درهم ) هاكا اعمي

شدها من عندها وخدا شحال بغا ورد ليها صرف … نزلات ومشات هزات بليزتها من لكوفر ورفعات راسها كتشوف فين هيا ولفين غتعطي راسها … بقات كتقلب بعينيها حتى بابيها وحد مول حانوت وكلات امرها لله ومشات قاصداه حتى وقفات حداه

ريم: سلام

مول لحانوت: سلام ألالة

ريم: عطيني واحد رايبي ومدلين

مول لحانوت:( مشا وجاب ليها اش طلبات ) بغتي شي حاجة اخرى الالة

ريم:(حركات راسها ب لا وهيا كتحل بزطمها جبدات 4 دراهم ولورق لي فيها لعنوان) ممكن اخويا تشوفلي هاد لادريسة فين جات

مول لحانوت: اري نشوف(شد من عندها لورقة وعيط على واحد لولد صغير كان كالس تما) اجي اولدي شوف هاد لادريسة

لولد:(شد لورقا وقراها بعنيه) هاد لعنوان كاين فسيكطور تاني

ريم: ممكن توريني فين بضبط

لولد:( خرج من لحانوت وريم تبعاتو وهز يديه كيوريها منين) شفتي اختي داك شاريع (حركات رسها ب أه ) غتقطعيه وغيباليك واحد درب تما غتبقاي غادا معاه نيشان حتى توصلي لشاريع لكبير (ومد ليها ورقتها ) وسولي اي واحد تما غيوريك فين بضبط حيت غير فداك سيكطور

ريم:(شدات من عندو لورق وشافت فيه بإمتنان) شكرا بزاف أخويا

لولد: هانيا أختي

رجعات ريم لحانوت وخلصاتو وهزات شنو شرات وجرات باليزتها ومتجها لفين وراها وهيا كتاكل داكشي لي شراتفي مدينة فاس ….. عند جيهان لي كانت حدا باب درا ديال ريم هزات يديها كدق غير بشويا …. حتى سمعات رقية من لداخل كتهضر

رقية: شكون

جيهان: غير انا اميمتي

رقية:(غير سمات صوتها مشات حلات لباب بلهفة ) بنتي جيهان امضرا واش وصلات

جيهان: اه راها وصلات وعيطات عليا من طاكسي وغير غتوصل لعند ديك لمراة غتصوني على هند باش تجي لعندك وتعطيك تهضري معها

رقية: حمد لله ياربي حمد لله شكرا ابنتي لله يرضى عليك ولله يفرحك كيف فرحتني وريحتي ليا خاطري

جيهان:(باست ليها راسها) امين اميمتي نخليك دابا راني تعطلت على لخدما وإلا بغتي شي حاجة راكي دار كتعرفيها

رقية: لله يرضى عليك ابنتي ولله يعاونك ويسهل عيك

جيهان: لله يعاون

سدات رقية بابها و جيهان مشات لدار هند لي كانت غير قريبا … وقفات حدا بابهم وجبدات تليفونها كتصوني عليها حتى تقطع بحدو …. رضاتو فجيبها وهزات يديها كتصوني عليها فدارهم حتى سمعات سعيدة كتهضر معاها فلنطيرفون

سعيدة: شكون

جيهان: سلام خالتي انا جيهان

سعيدة: اه جيهان انا نحليك طلعي

جيهان: لا راني مزروبا كلملي غير هند

سعيدة: هند مزالتها ناعسة

جيهان: غير تفيق قوليها تصوني عليا

سعيدة: واخا أبنتي

🍂🍂🍂🍂🍂🍂🍂🍂🍂🍂🍂🍂🍂🍂🍂

حطات سعيدة للنطيرفون وضارت متاجها لبيت هند …. حلات لباب ودخلات وشاف فجيه فراشها خاوي هزات حاجبها بستغراب كيفاش خرجات من لبيت وماشافتهاش تاجهات لباب ديال لبالكون حلاتو وطلات كتقلب عليها قلبات شفايفها وخرجات من لبيت حتى كتبان ليها شيماء خارجة من لحمام وباين عاد فاقت منعاس

سعيدة:(بتسائل ) واش ختك كينا فلحمام

شيماء:(حركات راسها ب لا ) لا راه مخرجاش من بيتها

سعيدة:(بستغراب ) ولاكين هيا مكيناش فلبيت

(حتى تم هابط عزيز كان هاز امجد كيلعب معاه )

عزيز: (شاف فشيماء ) صباح لخير انعاسة عاد فايقة من نعاس وانا فصباح مخليت فين مشيت

شيماء: (باست ليه يديه) صباح النور راه ولله منعست بكري

عزيز:( مد أمجد لسعيدة ) واش حتى هند باقا ناعسة

سعيدة: لا بيتها خاوي ومعرفنا فين هيا

شيماء: تانتوما فين غتكون مشات تلقاها فسطح ولا لتحت فجردة كلسا

سعيدة: انا غنمشي نشوف راه صاحبتها جات كتسول عليها

مدات أمجد لشيماء وهبطات لسفلية كتقلب لي كانو فاتحينها كولها صالونات ومخرجين منها غير كراج … قلبات عليها غير بعنيها ومشات لحمام ودخلات لكراج وعاد خرجات لجردة

سعيدة: أويلي فين مشات هاد لبنت

رجعات دخلات ولطابة ثالتا طلعات لي كان فيها بيتها هيا وعزيز وبيت أمجد وصالون وسيجور وحمام وطواليط ومراح …. قلبات كل ركن فديك طبقا ولاكين والو …. ورجعات طلعات لسطح لي كانو مخرجين منو بيت فين كيصبنو وحمام …. حتى هوما قلبات فيهم والو وهيا متعجب فين غتكون وهيا عرفا بناتها مستحيل يعتبو باب دار بلا إدن واخا غير يهبطو لجردة كيجيو ياخدو إدنها …. تعودات من الشيطان وهبطات لطبقة الثانية ورجعات كتقلب فيهم دخلات لكوزينة لاكور لبالكون وخرجات كتقلب فبيت شيماء رجعت قلبات فلحمام ولطواليط حتى مشات لعند عزيز لي كان كالس فلكوزينة مع شيماء وامجد كيعاود معاهم لفطور

عزيز:(هز راسو فيها وبتسأل هضر) لقتيها

سعيدة: حسها مكينش قول لأرض تشقات وبلعاتها

عزيز: يكما خرجات تشري شي حاجة من لحانوت

سعيدة: (حركات رسها ب لا) بناتي وعارفاهم مكيخرجوش بلا شواري وخا نكون ناعسة يفيقوني عاد كيخرجو

عزيز: إوا ميمكنش

ناض من بلاصتو وتاجه لبيت هند وفتح لباب ودخل كيقلب بعنيه وسعيدة واقفا حداه

سعيدة: فراشها مرون وهيا مكتخرج من بيتها حتى كطوي فراشها وتقاد بيتها ( تقدمات لسريرها وجرات ليزار باش طويه حتى طاحت شي حاجة لي دارت صوت فلأرض … حنات وهزاتو وهيا كتقلب فيه بستغراب) شنو هادا

عزيز:(وقف حدها وخداه من يديها) هادي برا واقيلا

سعيدة: برا ديالاش

عزيز:(قلب ضرف من كلثى الجهتين ) مافيها لإسم ولا حتى حاجة (حلها غير بشويا باش ميقطعش شنو فمحتواها …. حلها وجبد منها ورقة بيضاء مطويا وشاف فسعيدة بستغراب) هادا واقيلا جواب

سعيدة: تشمن جواب تلقاه غير وراق ديال لمدرسة حل حل ديك لورقة نشفو اش فيها
(فتح عزيز لورقة بفضول حتى طاحت منها ورقة صغير وحنات سعيدة هزاتها وكيف قلباتها خرجات عنيها وبستغراب شافت فيها) هادي تصويرا ديال تلفازة

عزيز:( كان كيقرا فديك لورقا وهوا كيوسع عنيه مع كل كلمة قرها حتى كلس على ناموسية وبصدمة هضر) هربات

سعيدة:( كانت كتشتف فديك صورة وهيا كتحرك راسها بلا ) لا مستحيل هادشي غير كدوب بنتي وعارفها هند مستحيل ديرها

عزيز:(كمش ديك لبريا من بين يديه وغصتها مبغاتش تسرط ليه وصوت حزين هضر ) دارتها أسعيدة دارتها قد راسها وجهي فتراب مرمدات

سعيدة:(بصوت باكي) لا اعزيز هءهءهء ولله هند مديرها هءهءهء هاديك غير درويشها هءهءهء وهمها غير لقريتها هءهءهء غيكون تعدا عليها شيحد هءهءهء

عزيز:(وقف بعصبية ولاح عليها ديك لورقة وبلغوات هضر) بنتك الالة مشات معاه بخاطرها وكلشي كتباه بيديها بنتك الالة هربات معا داك شماتا لي أمنتو على داري ولادي وها طعني فشرفي ولعب فيه كيف بغا (هز يديه على راسو كيمسح فيه) وانا كنقول مالو مزروب على زواج قول باغي يستر فضيحتهم غير سديت عليهم لباب وهما ينقزو من سرجم( مسح على راسو وهضر من بين سنانو مع سعيدة بتنبيه) أنا عندي غير جوج ولاد وقسما عضما وتجبد سيرت ديك ق**** فداري غتجمع حويجها وغت***** عليا منهنا( وداز فشيماء لي غير سمعات غواتهم وجات واقفة حدا لباب )

سعيدة:(كلسات على لارض وهيا كترجف وكتبكي ) بنتي هءهءهء اش درتي أبنتي هءهءهء خرجتي على راسك ءهءهءه وخرجتي علينا هءهءهء ياربي فين غنعطي راسي هءهءهء

شيماء:(تقدمات لعندها وكلسات حدها وهيا كتحرك راسها بلا ) هند ولله مديرها هادشي غير كدوب باينا هادشي دارو انور حيت هوا مرض بيها وحق مولانا حتى غيكون غير هوا

سعيدة:(لاحت عليها لورقا وتصويرا) هءهءهء حتى هادي هءهءهء كتبها أنور ءهءهء هادا خط يديها ءهءهء لله ياربي اش درتي أبنتي هءهءهء فضحتينا وشوهتينا هءهءهء

شيماء:(فتحات لورقة وقراتها ) ماما بابا سمحوليا بزاف حيت غلت ولاكين ماشي لخاطري انا كنبغيه ومنقدش نعيش بلا بيه عارفة راسي رتكبت خطأ كبير ومكانش عندي لجرئة باش نواجهكوم خفت بزاف وحتى منين بغينا نصلحو خطأنا ونتزوجو بابا موافقش عليه فملقيت غير هاد لحل اني نهرب قبل متكبر كرشي وكلشي يعرف بلعار لي جبت ليكم … حاجة وحدا لي بغيت منكوم هوا تسمحوليا هند ( هزات راسها فسعيدة ) واش من نيتك متيقا هاد شي اول حاجة هادا ولله مأسلوب هند فلكتابة وثاني حاجة ماشي صعيب على انور يجيب واحد يقلذ خطها ( هزات يدها وعلات لسعيدة راسها ) تيقني اماما هادشي كامل غير من خطط انور لي مكيساليوش وإلا متيقتينيش سولي غير لبنات

سعيدة: (مسحات دموعها ) هادشي ميخرجش من نهنا

شيماء: ماما راه خاصنا نمشيو نديكلاريو لعند لبوليس

سعيدة: وشنو عوالا تقولي لهاد لبوليس قلبو على ختي لي حملات وهربات مع ولد عمها

شيماء:(وقفات بعصبية) وهاد ناس هند مهرباتش هند تخطفات وإلا مبغتيش تمشي انا غنمشي بيدي

سعيدة:(وقفات بسيف وهيا داتها كترجف ) غنمشو لعند ليلى راه جواد ولد خوه كوميسر

شيماء: إوا سربي لبسي جلابتك ويالا نمشيو ونديو معنا حتى لبنات باش يشهدو بأنه كان كيهددها

خرجات سعيدة من لبيت وهيا كتمشا غير بسيف وحاسة إلى زادت غير شويا على لأرض غطيح … طلعات لفوق حتى وصلات لبيتها وحلات لباب ودخلات كتقلب عليه بعينها حتى غوتات منين شافتو على لأرض ناعس …. مشات لعند كتحرك فيه وهيا كتغت بإسمو وترجع تغوت بأعلى صوتها لشيماء لي دخلات مخلوعا وغير شافتو فديك لحالة مشات لعند كتجري وكتحرك فيه وكتبي …. وقفات وخرجات لبرا وهيا كتجري موقفات حتى لباب ديال جيهان وبدات كدق بدون تواقف حتى خرجات لعندها حليمة

حليمة: اويلي مالكي

شيماء: (كتبكي وكتلهت ) عتقي بابا كيموت هءهءهء قولي لراجلك يديه فطنوبيل لسبيطار هءهءهء عفاكي

حليمة :(ضربات على فخاضها ) اولي اش وقعليه

دخلات بزربة وهيا كتغوت لراجلها لي خرج لعندها مخلوع علماتو بشنو واقع ودخل لبتو هز سوارت ديال لاكيرما لي كيخدم بيها وخرج لبرا لقا غير حليمة اما شيماء رجعات لدارهم …. ركبات حداه وديمارا طونوبيل حتى وقف حدا دار خرجو بزبا ودخلو لدار لي كانو بيبانها محلولين وطلعو لفوق وهزو راجل حليمة عزيز على ضهرو وهبطو حتى لتحت وطلعو فطنوبيل وطلعات حداه سعيدة وديمار لسبيطار

🍂🍂🍂🍂🍂🍂🍂🍂🍂🍂🍂🍂🍂🍂🍂

في مدينة الدار البيضاء …. عند ريم لي كانت كتمشا بزربا مع واحد درب خاوي كأنه ممسكونش ….وهيا كضور راسها بخوف ليخرج ليها شي شمكار يدير فيها لي بغا وميجيب ليها حل لخبار …. بقات كتمشا وفنفسها كدعي وفل قرأن كتقرا حتى بان ليها شاريع لكبير …. يالا غتنفس صعداء حيت خرجات من هاد درب لمعرعب حتى كتسمع صوت ديال جري من وراها …. يالا غضور تشوف شكون حتى كتحس بساكها تنتر من بين يدها … مجات فين تستوعب شنو وقع حتى كان داك شفار طار …. زيرات على باليزتها ومشات كتجري من وراه وهيا كتبكي على زهرها ولفين غتعطيها ولفلوس وتليفون وحتى من لدريسة مشاو ليها … بقات غير كتجري وتبكي ولي شافها كيقول واقيلا هادي غير شي هبيلة … موقفات حتى لشانطي وضورت راسها كتقب عليه وهيا كتشهق حتى لمحاتو واقف مع واحد على لمطور … جرات باليزتها وقطعات شانطي بلما تشوف طونوبيل لي جايا بسرعة كبيرا … مع وصلات لوسط شانطي حتى تسمع صوت لفران وروايض مع لأرض تحكو وريم على شانطي ناعسة فوسط دمها …. فتحات عينيها بتقل وهيا كتشوف غير ضباب حتى باليها ضل ديال شي شخص قريب ليها وصدا صوتو على ودنيها لي كتسمعو بعيد بزاف …. حتى سدات عينيها فخطرا

🍂🍂🍂🍂🍂🍂🍂🍂🍂🍂🍂🍂🍂🍂🍂

نمشيو لمكان أخر …. فوحد غرفة كبيرة ديال النوم بتصميم عصري …. كانت هند ناعسة من فوق ناموسية على كرشها وكل رجل ليحها فجيها وهيا غير بكسوة خفيفة ديال نعاس فلأسود … بدات كتحرك فرجليها وتحك راسها معا لوسادة باش تستعد لإستقاد … فتحات عنيها وهيا شادا فراسها بسبب لالم لي كتحس به …. غير فتحات عينيها بصدمة شافت فلمكان لي هيا فيه … بقات كدور راسها فلبيت بتعجب وهيا كتدكر انها كانت فبيتها وفوسط فراشها …. ناضت بزربا كالسة وهزات يدها كتحك فعينيها لي سداتهوم لتكون مزالتها مدوخة بنعاس ورجعات فتحاتهم غير بشويا وهيا كتحرك راسها حتى ناضت وقفة كتمشا على أطراف أصابعها وهيا كضور راسها فلبيت حتى باليها وحد سرجم كبير تقدمات لعدو وكحزات ريدو وهيا تحل عنيها بصدمة وكتحرك راسها بلا …. كانت دنيا برا كولها بيضاء بسبب ثلج

هند: لا مينكنش واش انا مزالتني ناعسة وهادا غير حلم

ضارت كتجري وهيا كتقلب حتى باليها باب بيض مشات لعندو وحلاتو ودلات غير راسها وهيا كضور فعنيها مبالي حتى حد وهيا تخرج كتقلب بعنيها فداك لكولوار لي كولو أبواب حتى بايها واحد درج … تقدات لعنهم بزربة وهبطات فيهم كتجري حتى وصلات لطبقة السفليا لي كانت صالة كبيرا مفتوحة على لكوزينة لي كان واقف فيها أنور كيوخد لفطور لي غير شافتو بإسمو ناداتو

هند:(بصوت مرتجف بنبرت صدمة ) أنوار

انور:(تقدم لعنها وعلى شفايفو مرسومة إبتسامة كبيرا) صباح النور ملاكي (باسها على خدها) لفطور مبقاليهش بزاف ويوجد نتي غير كلسي احبيبتي انا غنوجد كولشي (شد ليها فيدها باش يجرها لصالة مونجي وهيا تنترها )

هند: فين حنا

انور: (بنفس بإبتسامة ) ياك كان لحلم ديالك تجولي لعالم إوا مرحبا بيك فدولة روسيا بضبط في مدينة موسكو

هند:(خرجات فيه عينها وسرطات ريقها وبصدمة هدرات) ش شنو موسكو

أنور: (حرك راسو ب أه ) سي موسكو غير نفطرو ونخرجك لبرا تساراي (شدها من يديها وهيا تنترها عاود) مالكي

هند: كيفاش وإمتى (شدات على راسها وهيا كتحرك راسها بلا ) لا ميمكنش ميمكنش انا غير كنحلم هاهيا غتجي ماما دابا تفيقني

انور: نتي مكتحلميش انا لبارح بليل هزيتك من داركوم

هند: دابا نتا هزتني من بتي بمعنا خطفتني ههههه لا بزاف (كتحرك راسها بعدم تصديق وكتشوف فيه وهيا كترجاه بعنيها باش يكدب كل كلامو … بقات كتنفس بزربة وهيا كترجع بلور حتى ضارت كتجري وكتقلب على منين تخرج وانور بقا واقف فبلاصتو وبصوت مرتفع هضر)

انور: اكي احبيبتي نتي ضوري على دار نيت علما نوجد لفطور (ورجع لكوزينة كيكمل توجاد ديال فطور)

اما هند فضارت لفيلا كاملا وهيا كتقلب على منين تخرج ولاكي جميع لأبواب مقفلة بقات كطل من زجاج ديال لباب لقات لفيلا كاملا مطاوق بيلكاد ولكلاب من هاسكي غير كترعا تما كيف لغنم … هبطات دمعة من عنيها حيت حسات انور هاد لمرة ربحها وخا غتخرج معندها فين تهرب ولفيلا كولها محميا إلا حطات غير رجليها فلباب دوك لكلاب ينهشوها

مسحات دموعها وكتمات شهقتها ورجعات لعندو وحداه وقفات وهوا كيحط لفطور على صالة مونجي

انور:(هز راسو وبتاسم ليها) جيتي معا لفطور نيشان شنو عجباتك لفيلا إلا معجباتكش نبدلوها وختاريها على ذوقك

هند:(بصوت باح) بغيت نرجع لدارنا

انور: هادي هيا دارنا

هند: انور راني مكنضحكش معاك بغيتك ترضني منين جبتيني

انور: (جر ليها لكرسي لي فمقدمة ديال طابلة وكلس) وحتى انا مكنضحكش غير تعودي على لوضع

هند: (بلغوات) واااش تسطيييتييي خاااطفنيييي من دااارناااا يسحااااب ليييك واااليدياااا غيسكتوووو علىىىى هاااد شييي لييي درتييي غداااا غتلقااااا تصااااورك معاااا لمجريييمييين لييي كيقلبوووو عليييهم

أنور:(كيشرب لعاصير وببرود هضر) قبل منخطفك خططت لكولشي فغير هني راسك احبيبتي مغيقلب علينا حد (شبك يديه معا بعض وحطها على ذقنو) حيت نتي جتي معيا بخاطرك حيت كتبغني ومتقدريش تبعدي عليا وزائد من هادشي كامل راكي حاملة ولدي

هند: (بعدم لفهم) كيفاش

أنور: لي بغيت نوصليك احبيبتي اني قبل منهزك خليت ضرف فيه رسالة لي مكتوبة فيه هادشي كامل

هند:( خرجات عنيها ) شنو درتي (غوتات) واااش حماااقتيييي انااا فييين عمرييي بغيتك نتااا فين عمرررك قصتييينييي

انور: مبقاش بزاف احبيبتي

هند: (كتحرك راسها بلا ) لا نت موحال واش تكون بعقلك نت واحد مريض وبلاصتك فسبيطار ديال لحماق مع لمجانين بحالك

أنور:(بنفاد صبر ضرب طابلة بيديه حتى قفزات هند من بلاصتها) صافي براكا متشوفنيش ساكت ليك طلعي من فوق راسي اه حمق حيت كنحماق عليك وهبيل حيت كنهبل عليك ومسطي حيت كنتسطا عليك شنو بغا تاني جاوبي مخليت حتى طريقة مخليت اش درت حتى من ضرب جربتو ومنفع معاك جوبني اش بغا

هند: بغا تيساع بغاك تبعد مني واش سحابليك جبتيني لهنا غنولي نبغيك إوا بلعكس عاد مكتزيد تكرهني فيك وعمري غنبغيك بلعكس غنزيد نكرهك حتى غنولي نعيف نشوف حتى فوجهك

انور :(وقف وبعصبية غوت) صااااااااااااافييييييي براااااااكااااااا غتزيييييديييي كلممممممة وحدااااااا مغييييييعجب حااااال داااابااااا كاااااينين غيييير أنااااااا ويااااااك مكااااااينن ليييي يفكككك منيييي فتااااااقييييي شريييي اهيييند وكلسيييي تحنجرييييي ( شاف فيها بشرارة وهيا هبطات راسها وبغات دور تمشي بحالها حتى قفزها )واقييييلا قتليييييك كلسيييي

رجع كلس فبلاصتو وهوا كيشوف فيها وكيحضرها غير بعنيه …. حتى حنات راسها بستيلام وجرات لكرسي وكلسات ودموع فعنيها تجمعات وبلحكرا حسات

أنور : (كحز ليها كاس ديال لعاصير ) كملي فطورك كامل نحصلك غير كتلعبي فديك لماكلا غنوكلو ل***** ***** بسيف

حنات راسها وهزات كسها ديال لعاصير وبتيبانة وكلسات كتفطر عادي حيت من طبعها غير كتعصب ولا كتفرح تبردهم فلماكلا …. اما هوا فجبد كارو كيكمي فيه وعنيه عليها

🍂🍂🍂🍂🍂🍂🍂🍂🍂🍂🍂🍂🍂🍂🍂

في مدينة فاس ….. كانت رقية فلكوزينة كتوجد لغدا حتى سمعات لباب كيتحل بسوارت مسحات يديها وخرجات كطل

رقية:(بستغراب) واش مخدمتش

حسان:(كيحيد صباطو) قولي لديك بنتك توجد راسها راه راجلها وختو بغاو يخرجوها يشريو لخوتم

رقية:(شافت فيه بستهزاء وبجرئة هضرات) إوا أسيدي بنتي هربات

حسان:( خرج عنيه ) شنو

رقية: كيف سمعتي هربات فقت صباح ملقيتهاش وحتى حوايها مكينينش

حسان: اويلي على هربات (مشا لبيتها كيجري وحل لباب وبدا كيقلب بعينيه ومشا لماريو حلو ولقاه خاوي) دارتها بيا بنت حرام

رقية:(من وراه ) درتيها نتا بديك نتا لي بغتي تبيعها كيف خوتاتها هايا هربات ومعرفتها حتى لفين طجات وهيا عمرها خرجات من فاس

حسان: (ضار لعندها ودفعها بعنف) هادي تربيتك اترتك لويل دابا انا اش غنقول لراجل لي جاي لعندنا اش نقوليه

رقية: قليه صافي مبقيناش عطين

حسان: ومنين غنجيب ليه انا فلوسو خرجات عليا ديك بنت لحرام خرجات عليا

رقية: (هزات حجبانها) إنا فلوس

حسان: (برتلبك هضر ) اه إنا فلوس( وشدها من شعرها يبرد فيها جنونو بقا كيديه ويجبو) ولله ونعرف حتى نتي عندك يد فهادشي لمسبتي قاتلك وداخل على ودك لحبس

رقية:(تفكات منو وجمعات شعرها) واش حماقتي يسحابليك كنفكر بحالك ونصيفط بنتي كبتي لي توجعت عليها لزنقة

حسان: (حك على لحيتو وشاف فيها بسائل) متكونش عندك لبنات لي كتقيل معاهم

رقية: مشيت فصباح لعند جيهان وصيتها تسولي لبنات لتكون عندعوم بعدا غير تبرد حرقتي على بنتي لي معرفتها فيإنا جايحا هيا( وكلسات على ناموسية كتبكي …. حتى سمعو صوت دقان فلباب )

حسان: ويلي هاهوما جاو (شاف فرقية لي كتبكي) سمعني مزيان منبغيهمش يعرفو ديك بنت لحرام اش دارت ومسحي عليا كمارتك وخرجي تسلمي على ناس

خرج حسان يحل لباب وهوا كيفكر كيف يخرج من هاد لموصيبة لي حطاتو فيها بنتو …. اما رقية فمسحات دموهعا وضحكات بتشمت فيه وقفات وتمات تابعاه …. حل حسان لباب ولقا قاسم وختو حنان سلم عليهم ورحب بيهم وتمو داخلين حتى لقاو رقية كتبتاسم إبتسامة صفرة وكترحب بيهم …. دخلو لصالون وكلسو وحنان كدور فراسها

حنان: فين هيا عرستنا

حسان:(فرك يديه بتوتر) سمحولنا ولله معرفت اش نقوليكم لبنت ولمرة مكانوش عرافينكم غتجيو وبنت عندي قنطات وبدات تبكي ليها قاليك والو تسفر وإوا لمرا عندي بقات فيها بنتها وصيفطاتها لعروبية تدوز لعطلة تما علما يقرب لعرس

حنان:( بعدم الريضى) اويلي على لعروبيا وحنى معولين نوجدو جهاز من دابا ومشات من لفوق بلا خبار خطيبها لا ماشي فعايل هادي

حسان: عارف ألالة ولاكين لبنت عندي غير نية وخبز ربي فطبقو متديوش عليها

قاسم: ماشي موشكيل خليوها تفوج شويا وخا كان عليها تاخد شواري بعدا

حسان: راني ولله حتى حشمان من فعلتها ولمراة كيف قلتهالي ولله حتى غوت عليها وضربتها من لفوق على هاد فعلة لي دارت

قاسم:(وقف ) ماشي موشكيل لخواتم ودفوع عتاخدو ختي على ذوقها حتى تجي لالة ريم على خطرها

حسان: (وقف حتى هوا) كلس بعدا تغدا معنا

قاسم: مرة خرى إنشاء الله في أماني لله

وخرج وتبعاتو حنان لي كتنكرليه على راسو غير بشويا… رقية وحسان من لور تابعينهم حتى وقفو حدا لباب وسلمو عليهم وبقاو واقفين حتى تحركات طونوبيل عاد دخلو وحسان غير كينكر على رقية لي عطياه ودن ميكة وعقلها غير مع بنتها لي بغا غير تسمع صوتها حيت حاسة بقلبها مزير عليها ونفسها مقطوعا عليها

🍂🍂🍂🍂🍂🍂🍂🍂🍂🍂🍂🍂🍂🍂🍂

نمشيو لمكان أخر بضبط فمستشفى المركب بفاس …. كانت كالسة سعيدة وحليمة وليلي لي كانت جايا لعندهوم هيا جواد ورجوى وكيف علماتهوم شيماء فلباب خلاو رجوى مع شيماء وهوما جاو لسبيطار ….كانت سعيدة حاطة راسها على كتف ختها وهيا كتبكي وليلي وحليمة فيها كيصبرو حتى خرجات عندهوم لممريضة وكلهوم وقفو ولحداها مشاو

ليلي: اش عندو أختي

الممرضة: جبتوه فلوقت لمناسب حيت حالتو كانت خطيرا ضغط وسكار كانو طالعين ليه بزاف

سعيدة: (بصوت باكي ) ودابا كيف بقى

الممرضة: حمد لله غير فهاد لايام خاصو يتبع ريجيم ويبعد على اي حاجة تعصبو او توترو

ليلى: وفوقاش غيخرج

الممرضة: حتى لغدا إنشاء الله

سعيدة: بغيت نشوفو

الممرضة: ممنوع الألة حتى لوقت زيارة

سعيدة: عفاك اختي غير شويا

الممرضة: هادا هوا لقانون الالة

ليلي: (حلات ساكها وجبدات 200 درهم من بزطامها وكمشاتها ليها فيدها) غير طل عليه متكونيش قبيحة

الممرضة: (خشات لفلوس فجيبها وشافت فسعيدة ) يالا اختي تشوفيه

مشات وسعيدة من وراها حتى وصلات لغرفتو وغير من زاج شافتو حيت ممنوع تدخل …. بقات كتبكي وكتدعي حتى رجعات لعندها لممرضة وخرجاتها ومشات كتجري لحضن ختها وكلسات كتبكي ولربي كتشكي حتى نشفو دموعها عاد خرجو لبرا لي لقاو جواد وراجل حلمية كيساينو فيهم …. طلعات سعيدة لطنوبيل مع ختها وحلمية مشات معا راجلها بعدما شكروه على وقفتو معاهم اما سعيدة مكتنطق مكتكلم غير حاطة راسها على ختها وكتخمم

في مدينة موسكو …. عند هند لي غير كملات فطورها طلعات لبيت لي كانت فيه …. بقات غير كتمشي وتجي وهيا كتفكر وتخطط كيف دير تهرب منو …. حتى وقفات وضارت منين سمعات لباب كيتحل من طرف أنور لي كان هاز واحد لميلف ….دخل وكلس على ناموسية وشاف فهند وبامر هضر

انور:(طبطب بيديه على ناموسية ) اجي كلسي هنا

هند: كلس غير نت اسيدي انا بغا نمشي بحالي

انور: متخرجينيش أهند على طوعي اجي تكلسي

هند: ( زدحات رجليها مع لأرض وساطت بملل) اش باغي هضر من تما

أنور:( بنرفزة) غتجي ولا نجيبك انا بطريقتي

هند:(وكلت أمرها لله وبستسلام كلسات حداه) هاني اش باغي مني ثاني

انور:(مد ليها لميلف وعلبة لحبر) بصمي هنا

هند: (خدات من عند لميلف بستغراب وحلاتو بفضول وبدات كتقرا فلورقة لي فيه وهزات راسها بصدمة وشافت فيه ) واش من نيتك كتهضر

أنور: من ز*** انا يالا بصمي

هند: لا نت ولله مبعقلك كيفاش بصمي واش صافا ولا صافابا

انور: هند غتبصمي بخاطرك ولا نخليك تبصمي بلهلا يطريه ليك

هند: واش عارف هاد لورقا اش مكتوب فيها

انور: اه عارف مزيان يالا بصمي

هند: (لاحت عليه لميلف على وجهو وقفات كتغوت) واش من نيتك خاطفي وكادب على عائلتي وملصق ليا مونتيف من فوق وزايد باغي تبدلي إسمي هاوتي وجنسية باقيليك غير دير ليا إعادة لهيكلة وتشكلني كيف حب خاطرك

هز داك لميلف من لأرض وحطو على لكوافز وقف كيزفر وهوا كيشوف فيها شوفات ديال لقتيل … لي غير شافتو قاصدها ضارت هاربة لجيهت لباب يالا غتحلو حتى كان شدها من شعرها بعنف وعلى ناموسية لاحها …. وطلع فوقها من عنها شدها ومن وجها قرب حدا فمها هضر

أنور: (من بين سنانو ) شحال من مرة كنقوليك متخرجنيش على طوعلي حيت غتشوفي مني شي حاجة مغتعجبكش ولاكين نتي كديري غير لي فراسك دابا شنو ندير فيك ( خشا راسو فعنقها وهوا كيشم فعطر لحمها) اممم

هند: (كنت كتحاول تدفعو من صدرو بيد وليد لخرا كتحيد بيها يديه لي على عنقها ) بعد مني انور نوض من فيقي راك خانقني

أنور:( حط شفايفو على رقبتها وهوا كيدوز عليها غير بشويا ) منقدرش نبعد (وجبد معها بعضا حتى غوتات وهيا كضربو على صدرو وكتحاول تحرك راسها لي حاكمو ليها من عنقها) شحال وانا كنحلم بحال هاد لحدا تكوني قريبة بزاف

هند: (بصوت باكي ) أنور هءهءهء عفاك هءهءهء نوض من فوقي هءهءهء نبصم ونسني علاش مبغيتي هءهءهء غير بعد مني راك خانقني هءهءهء

أنور:(هز راسو كيشوف فيها بشهوها وعنيه نايمين وبهس هضر) هادا هوا لحل لي بقاليا باش تكوني ليا وديالي

هند:(كتحرك راسها بلا وبترجي كتهضر) هءهءهء هءهءهء لا مديرهاش هءهءهء هءهءهء عفاك أنور هءهءهء هءهءهء مديرهاش هءهءهء هءهءهء ولله حتى نقتل راسي هءهءهء هءهءهء انور عفاك هءهءهء هءهءهء ندير ليك لي بغتي غير متقربش ليا هءهءهء هءهءهء

أنور:(قرب حتى لودنها وهمس غير بشويا ) ششش غير صبري معايا كنواعدك غيعجبك لحال

🔞🔞🔞🔞🔞🔞🔞🔞🔞🔞🔞🔞🔞🔞🔞

يالا فتحات فمها باش تهضر حتى كان نقض عليه كيفتارس فيه بوحشية كعض ويمص فدمها لي كيخلف من وراه …. وغير كتبغي تبعد شفايفها كيزيد يزير على عنقها حتى كتشهق من وسط فمو …. غي حس بنفسها تقطعات ويديها غرسات على كتفو بعد من شفايفها وحيد يديه من على عنقها و شد ليها يديها لي كضربو على صدرو وطلعهم من فوق راسها بيد وحدا شدهوم ليها …. وهبط ثاني لرقبتها كيمص ويعض بعنف حتى كتغوت بحر جهدها وهوا كل مكيسمع غوتها كيزيد ياكل فرقبتها حتى كيجمع دمها من بين لحمها …. وليدو ثانيا على صدرها من فوق حوايجها كيجمعو بيد وحدا وكيزير عليهم حتى كتحس بلموت من بين عينيها … مهز راسو حتى خلى كل عنقها مطبع خرج لسانو وهبط كلحس من عنقها حتى وصل لفرقة ديال صدرها وغرس راسو كيشم فيها عاد بعد شويا وحل فمو وخشا فيه صدرها من فوق لكسوة كيمص ويعض فراص ديال صدرها وها غير كتغوت وتبكي وتحاول تفك من بين يديه ولاكين كان قوى منها …. هبط يديه بتمرد وعلى فخاضها حطها وبدا كيطلع ليها فلكسوة حتى كشف على لحمها وبدا كيزير بيديه على فخاضها وغير كتجمعهوم ولا كتحاول تبعدهوم كيهز يده حتى لسمى ويضربها حتى كتغوت وهوا عاد مكيزيد يتمتع منين كيسمع صوت غوتها وكيتلدد باش كطلبو منو يرحمها …. بقى كيطلع يديه غير بشويا وهوا يتلمس فخاضها لي مزيرا عليهم حتى وصل لمكان لمحرم لي عليه كيقلب ومن فوق سليب فيه كيتلمس ويقرص وهيا عاد مكتزيد تجمع فرجليها وكتفركل برجليها حتى دخل يديه من بين سليبها وعلى منطقتها الحساسة حطها …. حتى رفع حاجبو بستغراب بسبب سائل لغريب لي من مهبلها كيخرج وهوا عارف يفرق من بين سوائل لي خصها تفرز …. خرج يديه بزريا وعقد حواجبو وساط بغضب منين شاف بقعد ديال دم …. ناض من فوقها وهوا غير كيصوط طلع راسو فيها كيشوف كيف ناضت هاربا ولوحد لقنت تخشات وتخبعات وهيا كترعد وكتبكي ….. حل لمجر وجبد كنيكس مسح يديه وهز داك لميلف وتقدم لعندها وقرد حداها

🔞🔞🔞🔞🔞🔞🔞🔞🔞🔞🔞🔞🔞🔞🔞

انور:(ساط وبامر هضر) بصمي(هند من خوفها بصمات بزربا وهيا يديها كيرجفو …. وشاق فلورقة برضى ورجع شاف فيها وبتنبيه هضر) دابا ولات إسمك أليسيا كتانوفا نتي جنسيتك روسيا ويتيمة كبرتي غير فلخيرية ومنبغي تدكري لاإسمك ولا دينك معا اي شخص كان وتحت أي ضرف كان واش فهمتي( حركات رسها ب أه بطريقة هستيرية ) مزيان (وقف وقفها وهيا منو خايفا حتى داها لحمام ) دخلى دابا دوشي وغسلي حالتك واي شي حتاجتيها غتلقايه فدريسينغ حتى لفوط الصحية صافي

حركات رسها ب أه تبسم ليها وباسها من خدها حتى قفزات من بلاصتها وبعدات وجها بزربا ودخلات لحمام وسدات عليها لباب بصاقطة وحطات ضهرها على لباب وعطات لعنان لدموعها وهيا كضرب على وجها وكتزدح راسها مع لباب وفرجليها كتفركل …. حتى وقفات بزربا ومن تحت رشاشا تخشات ومدات يديها خدمات لماء وهزات لكيس ديال صابون وبدات كتحك فداتها بهستيريا حتى رجع جسمها كلو حمر خرجات من تحت لما وهزات بينوار ديال لحمام ولبساتو وتاجهات لباب حلاتو وخرجات غير راسها كتقلب واش مزال كاين حتى تأكدات من عدم وجودو عاد خرجات ومشات لباب بزربا سداتو بسوارت وعاد مشات لدريسنغ وجبدات حوايج غير من طرف ولقات علبة ديال فوط الصحية جبدات وحدا وركباتها فسليب ولبساتها ولبسات من ورها حوايجها ومشات لبيت وبقات واقفة كتشوف فناموسية وكتدكر اش وقع فيها حتى طاحت دمعة من عنيها …. كرهاتها وكرهات لبيت كامل مشات غير لوحد لفطوي وتكات و وهيا كتبكي فصمت حيت حلقها بح …. بقات هكاك مكمشا فبلاصتها حتى تسدو عنيها بسبب لعياء ولكبوس لي عاشتو ليوما

شميشا غربات ودنيا ظلامة…… في مدينة فاس…… كانو لبنات كاملين مجموعن فدار هند وكالسن فصالون برفقة سعيدة وليلي وجواد وفموضوع هند كيهضرو

جواد:(كان كيشرب لقهوى وهوا حاط رجل من فوق رجل ) لغلط كلو ديال هند كان عليها من لأول تعلم واليديها بنوايا ديال انور

سعيدة:(حركات راسها بلا ) لا لغلاط ديالي انا ليكنت معميا هيا دايما كانت كاتجي تشكى ليا منو وانا كيف لهبيلا كنقوليها خوك وكيخاف عليك

ليلى: فصراحة انا صدمني بهادشي لي عادو لبنات ولله مبينا فيه وخا كان قبيح مع هند بزاف مي كونا كنقولو عمو خلاهم ليه امانة وهوا خايف عليهم

رجوى: شمن امانة على لأمانة كتعامل بديك طريقة

رونق: دابا ماشي مهم هادشي لي مهم هوا لقاو هند

رجوى: شفو باه يقدر تكون عندو شي فكرة فين داها

جيهان: (هزات وسادة وحطاتها على رجليها وضيقات عينيها وهضرات) هوا ماشي مكلخ حتى يديها لشي بلاصة باه عرفها يقدر يكون رحلها

رونق: (بتسأل ) كيفاش

جيهان : داها لعلى برا لخريج

سعيدة:(خرجات عنها وضربات على فخاضها ) أويلي على لخريج

جواد: هادا غير إحتمال وماشي صعيب على انور يخرجها لبرا

ليلي: إوا خاص نبداو نقلبو من لمطارات ومينائات وطائرات لي تكرات ليوما بليل

جواد: هوا ماشي غابي باش يخلي من وراه أدلا بحال هادي غيكون دارس خطتو قبل مينفدها

سعيدة: انا بغيت غير نعرف كيف دار دخل لدار وهزها

شيماء: هوا اصلن سوارت ديال دارنا عندو غيكون هزها منين بابا خرج لجامع

سعيدة:( حركات رسها ب لا) انا دخلت لعندها بليل ولقتها مزالا فبلاصتها وبلمارة كانت لابسة قبية وحيتها ليها

شيماء:(بستغراب) قبية فهاد صهد

جواد:(رفع حاجبو) زعما غيكون انور لي لبسها ليها باش يخرجها حيت برا كيكون لبرد

سعيدة: ايلي على كان فلبيت وانا مشفتوش ميمكنش

جيهان: طلتي فلباكون

سعيدة:(حركات راسها بلا ) لا ولاكين كان لباب م..(عاد ضربات ليها طن فراس) لمسخوط كان مخبع تما منين شعلت ضوء

جواد: تماما

سعيدة: (بحزن)انا بغيت غير بنتي اش غيكون كيدير فيها داك عدو لله قلبي طاب وعنيا نشفو من دموع محيلتي لهداك لي فسبطار ناعس وماحلتي لبنتي لي بين يدين داك لمجرم

ليلى: (كطبطب على ضهرها) غلقوها إنشاء الله وغيتحاسب داك لمجرم وعزيز غيتشافة ويرجع كيف كان

رونق:(هزات عنيها وشافت فجيهان ) واش ريم صونات

جيهان:(حركات راسها بلا ) مزال كنصوني عليها تليفونها طافي

رجوى: غيكون تسالا ليها من شارج وملقات باش تشارجيه انا لي هبيلا نست ماشريت ليها شرجور

رونق: انا بقات فيا غير خالتي رقية غيبقا بالها معاها

رجوى: معرفت اش غتكون دارت مع راجلها اففف ماحيلتنا لهند ولا ريم كل وحدا طايحا فمصيبة كبر من لخرى

رونق: ريم بعدا عارفينها فين كينا دابا خصنا نفكرو فهند وشنو غنديرو باش نلقاوها

شيماء: نعلمو لبوليس( شافت فجواد) ياك اعمي عندك ولد خوك بوليسي ممكن تطلبو يعاونا فبحت

ليلى: بصح اجواد عيط على إياد يقدر يعادنا

جواد: خليو حتى لصباح ونعلمو إنشاء الله

الكل: إنشاء الله

بقاو ليل كامل سهرانين وفنفس لموضوع كيهضرو ولبنات كيعادو ليهم كل أسرار انور مع هند باش يوريهم وجهو لحقيقة لي مخبعو من وراء لقتاع لي كان قدامهم لابس يبينو برائة هند ونضافتها من لوسخ لي لصق فيها

🍂🍂🍂🍂🍂🍂🍂🍂🍂🍂🍂🍂🍂🍂🍂

في مدينة الدار البيضاء …..فوحد لغرف بالمستشفى كانت ريم ناعسة على سرير وهيا لابسة لباس ديال سبيطار وجها فيه بعد الكدمات وجبهتها فيه ضماضة من الجها اليسرى …. حتى دخل شي حد لغرفة لي كانت مضلما تقدم وعلى واحد لكرسي كلس وغمض عنيه ورجع راسو لور حتى بدا يسمع صوت لانينها شعل ضوء وشاف فيها كيفاش كتحاول تفتح عينيها …. لي غير فتحاتهم على وجهو قفزات من بلاصتها ورجعات بلور حتى غمضات عنيها وكمشات ملامح وجها بسبب لالم

ريم:(بخوف وبصوت مرجف) ش شكون ن نتا (وضورات راسها فلغرفة) وفين ان.. ( حتى قطعات حديتها دخول طبيبة )

طبيبة:( بإبتسامة ) حمد لله على سلامتك خرجات لحادتا طريفة

ريم: لحادت

طبيبة:(بستغرات) واش معقلاش على لحادت

ريم:(غمضات عينها وهيا كترجع شريط لور) عقلت

طبيبة:غير متجهديش على راسك وحاولي متحركيش رجليك بزاف( ضارت كتشوف فهاد لي كالس على لكورسي) لحمد لله على سلامتها مسيو سينمار

سينمار:(بإبتسامة ) شكرا دكتورا (ستأدنات ومن لغرفة خرجات … وهوا رجع كيشوف فيها ) فين خليناها

ريم: اها

سينمار: ههه غير كنضحك معاك انا سميتي سينمار ولحادت لي وقعليك بسبب خويا

ريم: (حركات رسها ب أه ) ماشي موشكيل أصلن لغلاط كان مني

سينمار: باينا نتي ماشي بنت كازا

ريم: انا من فاس

سينمار: واش كنتي جايا عند شي حد حيت لقينا معاك واحد لباليزة ولاكين ملقينا معاك لا تليفون ولا وراق باش نعلمو عائلتك

ريم:(هبطات راسها منين تفكرات شفار لي خداليها صاك لي فيه كل فلوسها وتليفونها وحتى لادريسة … حتى هبطات دمعة من عنيها وبصوت باكي هضرات) شفروهم ليا ءهءه ومنين تبعتو هءهءهء دخلات فيا طونوبيل هءهءهء غتكون مي هءهءهء مشوشا عليا هءهءهء ياربي شهاد لمكتاب هءهءهء كتبتي عليا هءهءهء

سينمار: (هز يديه وحطهوم على كتفها كيطبطب عليهم) ششششو متبكيش واش عارفا رقم ديال ماماك ممكن تاصلي بها من عندي(جبد تيليفون ديالو ومدو ليها) هاكي صوني

ريم: ( هزات راسها ) معندهاش هءهءهء تليفون هءهءهء ولبنات هءهءهء محفضاش نوامرهوم هءهءهء

سينمار:(حرك راسو ب أه وحط تليفون على طابلة) اكي عندمن كنتي جيا ممكن تعطيني لعنوان ونعطيهم خبر عليك

ريم: لورقة هءهءهء لي كانت هءهءهء فيها لادرسة هءهءهء كانت حتى هيا هءهءهء فصاك

سينمار: عندمن بعدا كنتي جيا

ريم:هربا هءهءهء لعند واحد لمراة هءهءهء

سنمار: (طلع حاجبو) هربا

ريم: ( حركات رسها ب أه ) اه هربت من دارنا

سينمار:(بتسأل ) وعلاش هربتي

ريم:هءهءهء هءهءهء حيت با باغي يزوجني بسيف هءهءهء هءهءهء لواحد شارف هءهءهء هءهءهء وانا مبغاش نتزوج هءهءهء هءهءهء باغا نقرا

سينمار:(حرك راسو ب أه ) فهمتك دابا غتبقاي هنا حتى نشوف فاش غتقدر نعاونك واش تبغي ترجعي لدركم

ريم:(حركات راسها ب لا بطريقة هستيرية ) لا مبغيتش هءهءهء بغيت نقرا هءهءهء هءهءهء

سينمار: صافي متخافيش مغاديش نرجعك دابا حاولي تنعسي حتى لصباح ونرجع لعند نسيت مسولتك شنو إسمك

ريم: ريم

سينمار:متشرفين وانا سينمار ولي وصلك لهنا سمتو اريد زعما لاكنتي بغا تبلغي بيه ولا شي حاجة ونشهد معا أختى نيت نتهنا منو ومن نكيرو شي يامات

ريم: هههه

سينمار: حمد لله لي شفنا ضحكتك على لعموم حاولي ترتاحي دابا غدا إنشاء ونهضر

ريم: إنشاء الله وشكرا اخويا غنعدبك معيا

سينمار: إلا كان غير على قبل نشوف ضحكتك غير عدبتي هانيها

ريم: هههه

سينمار: يالا بونوي

ريم: بونوي

رجعات ريم تنعس وسينمار جرج لبرا حتى وقف من ورى أريد لي كان عاطيه بضهر وهوا كيهض فتيلفون وغير شافو سالا عاد تقدم لعندو

سينمار: علاش مطلعتيش معيا تشوفها وتعتدر منها

اريد: (بستهزاء ) علاش أنا لي قتليها لوحي راسك على طنوبيل

سينمار: لبنت مكانش قاصدا كنت فقط تابعى شي حد سرقها

أريد: كون بقات فدارهم مكان غيصرقها حتى حد

سينمار: لبنت عندها ضروف هيا هربا من دارهم

أريد: باينا تق**** حتى شبعات وغير خافت راسها تفضح هربات

سينمار: (حرك راسو ب لا ) هيا ماشي ديال هادشي باينا عليها بنت دارهم وغير نيا

أريد: كولهم كيبانو بنات ناس فلاول

سينمار:(طلع حاجبو وبلإبتسامة هضر) ومن فوقاش وليتي كتفهم فلبنات ونتا عمرك رتابطتي ولا حتى وتشاركتي معاها لهضرا

أريد: حيت ممساليش بحالك عندي حوايج اهم

سينمار: نتا غير كضلم لبنت هيا هربا حيت بها باغي يزوجها بزز عليها

أريد:(خشا يديه فجيبو وجبد سوارت ديال طنوبيل ) ماشي سوقي فيها

سينمار: راك نتا واقيلا لي مشخشخ لبنت وجايبها لهنا ليهادا غنعاونها وغدا غنجيو نديها لدار

أريد:(شاف فيه بستهزاء ) من نيتك عندي جمعية خيرية هنيا عطيها لفلوس وضبر رسها مالي انا قتليها هربي

سينمار: مستحيل نخليها فزنقة انا صافي قررت غدا غنجيو بجوج نديوها وغنعونوها حتى توقف على رجليها

أريد: سينمار واش عنيك فلبنت سير قدي حاجتك بلا هاد لفيلم كامل

سينمار: لبنت مازلا صغيرة انا بصح باغي نعونها ماعلينا انا قررت دابا عندي شي شغل بلا متسناني

أريد: منين تسالي شغلك متجيبش ليا دوك ق*** لدار لبارح سكتليك اما لمرة جايا غنخرجكوم لبار هكاك

سينمار:(ضار عاطيه بضهر وهوا يهضر) غير تهنا اخويا لعزيز انا مارجعش لدار فمرة (وقف حد طنوبيل ديالو ) اه غدا لقاك هنايا (وركب مديماري ومخلي اريد واقف كيشوف فسبيطار وحنى راسو وركب حتى هوا فطنوبيل ديالو وتاجه لوجها ديالتو)

🍂🍂🍂🍂🍂🍂🍂🍂🍂🍂🍂🍂🍂🍂🍂

في مدينة موسكو ….. بدات هند كتحل عنيها وهيا مكمشا ملامح وجها بسبب لألم الفضيع لي كتحسو فكرشها …. حطات يديها على لمنطقة السفلية من كرشها وطوات رجليها وهيا كتبرك بيدها …. حتى ناضت كتجري لحمام وكلسات حدا لشاص كتقيا وهيا شادا على كرشها …. غير خوات مصارنها كبات لماء وقفات وهيا شادا فحيط حتى وصلات لفطوي كلسات عليه وحريقها عاد مكيزيد …. هزات عنيها وشافت جيهت لباب وهيا كتفكر حتى زعمات وناضت حيت مبقاتش قادرا تصبر …. حلات لباب غير بشويا ودلات غير رسها عاد خرجات وهيا يد شادا بيها على لحيط ويد على كرشها …. حتى هبطات وهيا كدور غير بعينها ليكون فشي قنت ولاكين لقات لحس مقطوع تنفسات برتياح وتوجهات لكوزينة …. حلات ثلاجة وجبدات قرعة ديال لحليب وحطاتو من فوق بوطاجي وهزات كاسرونة صغيرا كانت معلقة تما وكبات فيها تقريبا كاس كبر ديال لحليب وهزات عنيها كتقلب فلقراعي ديال لعطريا حتى لقات لقرفة مطحونة هزاتها وحلاتها وكبات معيلقة متوسطة ورداتها لبلاصتها وحطات لكاسرونا على لبوطة وكلسات على لكورسي كتسناه يطبخ مزيان وهيا شادا على كرشها …. غير غلا مزيان طفات عليه وحلات لمجر كتقلب حتى لقات ستاية هزاتها وضورات عنيها جيهت شبكة ديال لماعن باليها كاس كبير هزاتو وستات داك لحليب وكلسات تما شرباتو حيت مقدراتش تنوض من بلاصتها ولوجع وسخفة ودوخة عاد مكيزيدو …. بقات كتجغم من كاسها وترجع تحطو على كرشها حتى شرباتو كامل حطات لكاس غير تما حيت مافيها لي يغسلو وناضت كتعكز حتى طلعات لفوق … يالا بغات تدخل لبيت وهيا ترجع كتشوف فداك لكولوار عضات شفتها وهيا كدور عينيها حتى لقات راسها كتمشا فيه وهيا كتحل لأبواب ديال كل غرفة وهيا خيفا لتلقى انور وفنفس لوقت كتقلب لاعلى وعسى تلقى شي حاجة تعاونها …. حتى وقفات امام واحد لباب حلاتو غير بشويا غير تأكدات من أمان المكان عاد دخلات …. كان مكتب صغير بلون الابيض و الاسود …. تقدمات وهيا كتقلب فكل مكان حتى لقات خزنة كتحل بأرقام سرية …. عضات على شفتها السفلية وهيا كتفكر اش غيكون انور حاط فلكود …. مدات يديها بتردد وهيا كولها كترجف وبركات على لأزرار وكتبات تاريخ ميلادو حتى جاها إشعار اناهو رمز خطأ …. بقات كتفكر وهزات يدها ثاني كتجرب وكتبات تاريخ ميلادها حتى تحل لكوفر تلقائيا …. ترسمات إبتسامة صغيورا على شفايفها ومدات يدها كتحل لباب ديال لخزنة وهيا بعنيها كتقلب

…. كانت فيها رزامي ديال لفلوس بعملة الروسيا وبعد الملفات لي كانو غير ديال لخدمة …. قلبات شفايفها بحزن حيت حتى حاجة من هادشي مغينفعها رضات لفلوس لبلاصتهم وهزات لملفات وحطهوم فمكانهم ولاكين مبغاوش يتخشاو مزيان بقات معام والو حتى خشات يديها وتشوف سبب لكيمنعهوم …. بقات كتحسس بيدها حتى لقات علبة خشبية كبيرة جراتها بفضول وهزاتها وحطاتها على لارض وحلاتو وهيا تشهق وعنيها فيه خرجات …. كان فردي فضي كيلمع …. سرطات ريقها وهيا كتفكر هادا اش كيدير عند أنور …. هزات يديها لي كيرجف وبأصابعا كلسات كتحسس وبفضول هزاتو وعقلها شيطاني كيقوليها هزيه وكل رصاصو خويه فيه غمضات عينيها وهيا كتدكر كيفاش تعدات عليها رجعات حلاتهوم ….. وبقات كتقلب فيه وهيا كتفتش على منين تعرف واش عامر ولا خاوي بقات معاه حتى حلاتو ولقاتو عامر ورجعات سداتو ومن ورى ضهرها تحت سروال حطاتو …. رضات كلشي لبلاصتو كيف كان وناضت بزربا كتمشا فداك لكلوار حتى سمعات صوت ديال تليفون كيرن … بقات عاطيا مدنيها كتصنت وهيا كتمشا وكتقلب حتى وقفات قدام وحد لباب … مدات يديها بتردد وحطات يدها تانيا على لفردي حتى حلاتو ولقات لبيت خاوي وريحة انور خانقا دنيا … ضورات عنيها فلبيت وهيا متبعا صوت تليفون حتى باليها محطوط من فوق لكوافوز مشات بزربا وبلهفا هزاتو وقطعات على لمتصل وركبات رمز سيري لي كانت عارفاه ليكان هوا “ملاكي” كيف فتحاتو دخلات لواتساب وبقات كتقلب حتى لقات نمرة ديال سعيدة وبركات على لابيل يالا غتحطو على ودينيها حتى كان طار من بين يديها …. قفزت فبلاصتها وسرطات ريقها وبلعرض لبطيئ ضارت وهزات عينيها كتشوف فيه كيفاش كيرمقها بدوك نضرات شيطانية لي منهوم ولات كتخاف …. رجعات بلور وهيا كتهز يديها لضهرها وعلى سلاح حطاتو

أنور:(لاح تليفون على ناموسية وخشا يديه فجيبو ) دبا علاش كتقلبي بضبط اممم (خطا خطوى ببطئ باش منها يقرب )

هند: (لسقات مع لحيط وهيا كولها كترجف ) متقربش مني

انور:(زاد كيقرب منها) شنو كنتي عوالا ديري اممم

هند :(كتحرك راسها بلا ) حتى حاجة

انور:(وقف فمكانو) ليمن كنتي عوالا تصوني

هند:(هبطات دمعة من عنيها وهيا حاسة براسها غطيح فبلاصتها)هءهءهء عفاك انور هءهءهء (بشهقة)هءهءهء ولله منعاود هءهءهء

انور:واقيلا داكشي ديال صباح منفعش معاك اش باكيك نعادوه لتكوني نسيتيه

هند:(بقات كحرد معا لحيط وهيا كتحرك راسها بلا كلما تدكرات اش دار فيها )هءهءهء لا عفاك

أنور: كنبغي نكون معاك مزيان ولاكين نتي لي كتقلبي عليا

خطا خطوا ولعندها قاصد وهيا كلما حساتو قرب كتبرك على داك لفردي وعقلها خدام لاإرادي كيتدكر اش دار فيها حتى غمضات عنيها وجبداتو بزربة وبركات على زناد فرمشت عين حتى شهق وعلى لارض طاح وهوا شاد على كرشو فلمكان لي تصاوب فيه ….. اما هند كأنها عاد وعات بلفعلا لي رتكبات فتحات عينيها على وسعهوم وبصدمة شافت فيه حتى طاح ليها لفردي من يديها لي كانو كيرجفو وقلبها حساه من بلاصتو غيخرج ومعيتها ناضت كضرها من لخوف …. سرطات ريقها ولعندو تقدمات وحداه كلسات ودموعها هودات وهزات يدها كتقلب فيه كيف لهبيلة وتشوف واش مزال حي ولا صافي عند مولانا طلع

هند:(كتحرك فيه بهستيريا وهيا كتبكي ) انور هءهءهء عفاك هءهءهء فيق هءهءهء انور هءهءهء عفاك هءهءهءحل عنيك هءهءهء انور هءهءهء عفاك هءهءهء متموتش هءهءهء مبغيتش هءهءهء نكون هءهءهء قتالة هءهءهء عفاك

بقات عند راسو كتبكي وهيا كتحاول تفيقو حتى رفعات راسها منين سمعات صوت ديال شي حد …. غير شافت شكون وهيا تشهق وبخوف رجعات لور وبراسها كتحرك بلا بطريقة هستيرية ….. حتى تقدم واحد وشاف فلكارد لي حداه وغير بعينيه هضر معاه ماليه براسو وتقدم لعند انور وقاص فنبضو وضار كيشوف فيه

الكارد: مزال عايش ميسر الوسيفر

الوسيفر: ( شاف فهند لي فبلاصتها جمدات وهيا كتشوف فهاد لوحوش لي قبالتها ) هبطوه وديوه لوكر الشيطان وعيطو على طبيب لخاص لي تما

الكارد: حاضر ميستر (وحناو هزوه لي كارد ولتحت هبطوه )

هند:( بصوت مرتجف ) ش شكون ن نتوما

الوسيفر:(بتاسم ولعندها قرب)كنت عوال ندير ليكم مفاجأ ونتعرف على مراة شركي ساعة صدقتي نتي لي فجأتيني دابا نتي عندي امانا حتى يفيق لعقرب

هند: (زادت زحفات حتى تزدحات مع ناموسية ) ع علاش ديتوه واوش ن توما ب بوليس

الوسيفر:(ضحك بصوت مرتفع حتى تسمعات فكل أرجاء لغرفة) ههههههههههه لا نا شيطان شريك حبيبك لعقرب وخدام عندو ونتوما دابا غنديكم لوكر الشيطان علما يصح لعقرب لي حاولتي تقتلي طلع غالط فوصفو ليك على انك قطة لطيفة طلعتي فقطة شرسة

قرب لعندها وشدها على كتافها وقفها وهيا كلها كترجف وقوتها كولها ستنزفات مباقش عندها جهد لتهضر ولا حتى تقاوم … غير حطات رجليها على لارض حسات بيها كتمشي وكتجي ولغرفة من وسطها كضور وضبابة على عينيها طاحت وجفونها تقالو ولائرادي بداو يتسدو حتى على يدين الوسيفر طاحت …. لي بإحكام شدها وحط يده على رجليها وضهرها وهزها مهبطها لتحت …. غير خرج لبرا نعسها فطونبيل وقبالتها ركب حتى ديمارات طنوبيل لوكر الشيطان

🍂🍂🍂🍂🍂🍂🍂🍂🍂🍂🍂🍂🍂🍂🍂

🌞أصبحنا وأصبح الملك لله نهار جديدة وأحداث جداد….. في مدينة الدار البيضاء…… عند ريم لي كانت كالسة وطبيبة كتفحص فيها ولممرضة من ورها كتكتب حتى تحل لباب من طرف سينمار لي دخل وهوا هاز لعديد من الأكياس وعلى وجهو إبتسامتو المعهودة

سينمار:(شاف فريم) صباح الخير كيف صبحات لمرضة ديالتنا

ريم:(بإبتسامة خجولة) حمد لله

سينمار:(بتاسم ليها وشاف فطبيبة) واش كولشي مزايان ممكن تخرج دابا

طيبية: حمد لله كل لفحوصات لي درناهم ليها يوما فصباح طلعو مزيانين غير رجليها لي مقصحة شويا ولاكين ماشي شي حاجة لي خطيرا غير تحاول متمشاش عليها كنتمنا ليها شيفاء (وضارت منساحبا)

سينمار: (قرب لعند ريم وجر ليها طابلة لي كانت حداها وبدا كيخرج من لاكياس علب ديال طعام) انا جبتليك باش تفطري حيت ماكلة ديال سبيطارات مافيها ميتكل

ريم: علاش عدبتي راسك اخويا راني فطرت فصباح بكري

سينمار: إوا حتى دابا فطري معيا حيت انا مزال مفطرت

ريم:(حركات راسها ب أه ) واخا اخويا

سينمار:(مد ليها كاس ديال لحليب) إوا بسم لله مدي يديك

شدات من عندو وكلسات كتاكل غير بشويا وسينمار كيف عاتو مكيسكتش من لهضرا وريم غير كتسمع ليه وكضحك حتى سلاو فطورهم ومسحو يديهم وسينمار كحز طابلة ومد ليها لأكياس لي بقاو

سينمار: هادو شي حوايج شراتهم ليك باش تخرجي منها

ريم:(شدات من عندو لأكياس وهيا كتفكر لفين غتمشي ولا لين غتعطي براس حتى زعمات وبتردد هضرات) هوا انا بصراحة معندي فين نمشي حتى من لادريسة ديال ديك لمراة تخونات ومبقا عندي لافلوس ولاحتى حاجة وفنفس لوقت مباغاش نرجع لدارنا حيت با غيقتلني وبسيف عليا غيزوجني (فركات يديها بتوتر ) فإلا جات على خاطرك تشوفلي شي خديمة نهز بيها راسي ونكري بها وتعاوني حتى فمصاريف لجامعة لي غنتقيد فيها

سينمار:(بتاسم ) متفكري فحتى حاجة فكري دابا غير فصحتك ومنبعد نهضرو على لخدمة ولقراية

ريم:(حركات راسها ب أه وبحرج هضرات) سمحيا اخويا زتك بمشاكيلي

سينمار: انا مشفت حتى مشكيل ( وقف ) تقدري تلبسي بوحدك ولا نعطيك على شي ممرضة تعاونك

ريم: قادرا نلبس بوحدي

سينمار:اكي غير تلبسي عيطي عليا انا غنكون غير حدا لباب

حركات راسها بواخا تبسم ليها وخرج لبرا وحدا باب وقف وخشا يدو فجيبو وجبد تيليفونو ودوز لخط لأريد وحطو على ودنيه

سينمار: افينك ألخاوا

أريد:(كان كيسوق طونوبيل ) اش باغي ثاني

سينمار: راحنى هضرنا لبارح

أريد: سينمار دير لي بغتى بلما تحرقليا ك***

سينمار: ياك اسيدي على انا لي دخلت فلبنت ماعلينا اجي لعندي راه طنوبيل خصرات ليا ومعندي باش نرجع لدار

أريد:(صاط بنرفزة ) واش كتسطا على مالتي ولا شنو بنتليك انا طاكسي صغير

سينمار: بروجلا اخويا أجي وصلنا راك عرفني معنديش معا طاكسيات

أريد: شويا وغنكون عندك

سينمار: يحفضك العشير ( وقطع عليه وبقا واقف حتى سمعها كتعيط ليه حل لباب ودخل لعندها …. لقاها لبسات واقف على رجل وحدا وشادا فلحيط

سينمار:(شد فيها وكلسها على ناموسية ) علاش وقفتي واش مسمعتيش طبيبة اش قالتليك ممنوع توقفي على رجليك حتى تبراي

ريم: انا حاسة براسي مزيانة

سينمار : شمن مزيانة ونتي مقاداش تحطيها حتى على لأرض

ريم: (حنات راسها ) انا مخاصنيش نمرض حيت إلا مرضة مكاين لي يهزني ويخدم عليا خاصني نصبر باش نوقف على رجليا

سينمار: راني قوتليك دابا فكري غير فصحتك اما شي لاخر مع لوقت غنحلوه

حركات رسها ب أه وبقات ساكتا وهوا مشا لبالكون وجبد كارو كيكمي فيه حتى صونا عليه اريد عاد دخل وعاون ريم باش تمشي وهوا شاد فيها وبشويا كيمشيها حتى خرجو لبرا وحدا طنوبيل ديال أريد وقفو وريم شافت فسينمار بتسائل

ريم: فين غنمشو دابا

سينمار: حاليا غتكلسي معيا انا خويا فدار

ريم:(خرجات فيه عنها وسرطات ريقها وبرفض هضرات) لا اخويا اويلي على نكلس معاكم فدار ديني اخويا غير لشي اطيل يكون غير على قد لحال لله يرحم بيها لواليدن

سينمار: هههه مالكي كترعدي هاكا متخافيش راه كاينا حتى خالتي مينة هيا لي مكلفا بدار

ريم: ول….

سينمار:(قطعها) معندك مناش تخافي انا معتابرك كيف ختي لي عندي وحتى هيا فنفس عمرك وإلا معجباتكش لكلسا معنا غنكريليك دار بوحدك علما تقاد امرك هادا وعد

ريم:(حركات راسها بقتناع ) واخا

تبسم ليها وحل ليها لباب الخلفي ديال طنوبيل وعاونها باش تطلع غير كلسات ونطقات بصوت منخفض

ريم: سلام

أريد:( شاف فيها من لمرية وبرود هضر) وعليكم السلام

حتى طلع سينمار عاد ديمارا طونوبيل وهوا ساكت وعنيه غير على طريقة …. أما سينمار فكان مندامج فلحديت مع ريم لي كتجاونو بصوت منخفض وبخجل

🍂🍂🍂🍂🍂🍂🍂🍂🍂🍂🍂🍂🍂🍂🍂

في مدينة موسكو ….. فوحد لغرفة النوم متوسطة وكل جدرانها بلون الأحمر وأثاتها بلون الأسود والأحمر لي كيبتعت من وراها لخوف من الألوان الغامقة لي كتخلي لبيت مضلم وخا كانت اشعة الشمس متسللا من شقات ديال سرجم لي كان مسدود شي لي خلاها تفتح عينيها بتقل وهيا كتحس بكل جسمها كيضرها …. غير فتحات عينيها ضورت راسها بستغراب وهيا كتدكر لحادت ديال بارح شي لي خلاها تنوض قافزا من بلاصتها وهيا كتشوف راسها بملابس اخرى … تمشات على أطراف أصابعها حتى حلات لباب غير بشويا ودلات رسها غير بانت ليها دنيا خاويا عاد خرجات وهيا كدور فلمكان لي كان فيه لعديد من الكلورات وأبواب سوداء ….. حتى حسات براسها فوسط شي فيلم ديال الرعب بسبب لالون لي مغموقا وصور المخيفة ولهياكل العضمية لي معلقة ولأتات لقاديم من الطراز الرفيع بيه مفرشين ….. حتى نفسها ضاقت عليها وهيا مكتقدرش تكلس فمكان مضلم مدة طويلة بسبب لفوبيا لي عندها ….

حتى وقفات امام واحد سانسور كبير ودخلات ليه وهيا كتشوف فأزرا ديال الأرقم يالا غتبرك على زر الأخير من الطبقة حتى دخلات واحد مرأة لي كانت لابسة لباس ديال عاميلات النظافة وفيدها وهازا ادوات التنظيف حتى بركات على الطبق الرابعة وباب ديال سنسور تسد لطابقة الرابعة هبط …. حتى وقف ولباب تحل وديك لمراة خرجات وهند بتردد حتى هيا خرجات وهيا كدور فعينيها حتى لقات راسها فمكان ارعب ملي قبلو ولي زايد فيه انه محاوط من طرف ليكارد لي كانت أشكالهم واجسادهم ولوشوم لي مرسومة على داتهم كتخلع وهوما حاملين أسلحة متطورة …. سرطات ريقها وهيا كتساري عينيها عليهم كل ما خطات خطوى ورجليها كترعد عليها وقلبها حاسة بيه كيضرب فحلقها …. بقات كتمشا على أطراف أصابعها وغير بشويا وهيا كتساري عينيها على كل أركان لمكان لي كانو فيه لبنات انواع وأشكال ومن كل عرق ولون وجنسية هوما لابسين فساتين سهرة ليكولها معرية وكتسمع صدا ضحكاتهم العالية ….. زاد كتمشا وهيا كتستكشم لمكان لغيرب لي هيا فيه حتى باليها باب كبير وغير مرضوض وكيصدر منو أصوت غريبة تقدمات ليه ومن شقا ديالو طلات ولاكين مباليها والو زعمات وحلات لباب ودخلات حتى شهقات وحطات يديها على فمها باش تكتم صوتها …. كانت صالة كبيرا ولبنات عاريات وعلى وضعية الكلب كالسات وفراس ديال صالة كانت كرسي دهبي كبير على شكل عرش ومنقوش باشكال مخية …. لي كان كالس عليه الوسيفر وهوا كرشف من كاس ديال النبيد الأحمر وماكس أليكساندرا واقفين حداه وهوما كتفرجو فوحد جوج بنات كيمارسو مع بعض بشكل جد مقرف وهوما كيستعرضو مفاتنهم بكل جرئة …. حسات بتقا على وهل المنضر وهيا كترجع بلور حتى حسات برسها تزدحات مع شي حد حتى شهقات وريقها سرطات وضارت بلعرض الباطيء حتى كتلقا وحد لبنت سمراء بلباسها الجلدية وكطلع فهين وكتهبط وبنبرت همس هضرات

《حوار بالروسيا 》

لبنت: علاش هابطا بحوايجك واش نتي جديدا موراكش اش ديري

هند: (خرجات فيها عنيها ) ش شكون نتوما وف فين انا

لبنت: شوو كو..

حتى سكتات منين وقف الوسيفر وهيا تحنا وعلى ركابيها كلسات وهيا كتجر هند من يديها باش حتى هيا تحنا ليه …. اما هيا فكانت كتشوف فيه وهوا كيضحك وقاصد واحد لبنت لي كانت عاطياها بضهر كتسمع فقط صوت بكاها وكل مكيقرب ليها لبنت كتبعد وبراسها كتحرك بلا …. حتى لقات راسها واقف حداها ومن وراها مخبعاها وهيا بيها حسا

الوسيفر: ( بإبتسامة ) ميس كتانوفا اش هبطها لجناح لحوريات هيا مكانها لفوق فكر شيطان مع لمليكات

هند: ( حاولات تخبع خوفها وهوا قلبها لاعب ركادا من بين ضلوها) شكون توما وعلاش جايبني لهنا وفين هوا انور

Leave a comment