Skip links

قصة : الألماسة المفقودة4

 5,331 عدد مشاهداات

هند : واش كنتي فصحرا ولا شادين عليك

ريم :(مداتليها كاس ديال لماء ) هاكي اختي مالكي

رونق : ( هبطات على لكاس وهيا شادا على راسها ) أحححح زيديني كاس اخر أميمتي اش داني ولاش مشيت أي راسي أي رجيلاتي

رجوى: (مدليها لماء … بقلق ) اويلي مالكي اصاحبتي هضري

رونق : كيف خلاني كنمشي كيف لبطة بغتو يجيه شلل لدوك رجلين اه أميمتي رجيلاتي(وهبطات على كاس ديال لماء)

جيهان:( حطات تليفونها و هضرات بستهزاء ) دبا عاد كتندبي فين هيا ضحكتك لي مشرععاها و لديدين لي شاداه بيهم

ريم:( ضربات فخاضها وغوتات ) غتاصبك شي حد ألمسخوطى

هند 🙁 ضارت كتشوف واش سمعها شي حد ) لقوى لعسريا واش بغى تشوهيها مشافهومش وهوما كيسرقو و شافهوم وهوما كيقصمو

رجوى: واش تعدا عليك

رونق:( كشرب وكتحرك راسها بلا )

هند : تحرش بيك

رونق:( حركات رسها بلا)

ريم : هيا تقبك

رونق:( حطات لكاس وهيا كتسوط ) بغيت ربي يتقبليه دوك لعنين لي عندو( شافت فجيهان) علاه هيا بقات فمشاد ديال ليدين بغيت ربي يكرضهوم ليه على جدر بغيت كاس أخر ديال لماء

هند 🙁 مدتايها كاس ديال لماء) شكون فيهم بعدا باش نفهمو واش سعيد

رونق:( كتشرب وكتحرك راسها بلا )

ريم : هيا جمال

رونق:( حركات رسها بلا)

رجوى: فريد

رونق:( حركات رسها بلا)

هند: واديع

رونق:( حركات رسها بلا)

ريم: إدان مراد

رونق:( حركات رسها بلا)

رجوى: إوا شكون

رونق:( حطات لكاس كتسوط ) كريم بغيت ربي يكون نعس مصبح بغيت يكون مرجعش لدارهوم يكون كيف تفارقنا عنقو شي كاميو ولا رموك اححح بغيت كاس أخر ديال لماء ( بقات كتشوف فجيهان ) اخخخ نتي متعتقي مترحمي ( ومدات يديها وخدات لكاس من حداها وهبطات عليه )

ريم: وشكون كريم واش مول باتسري

رونق:( حركات رسها بلا)

هند: مول ضوء

رونق:( حركات رسها بلا)

رجوى: مول زريعة

رونق:( حركات رسها بلا)

جهان 🙁 بستهزاء) مول زبل

ريم:( خرجات فيها عينها ) أويلي

رونق:( حطات لكاس ) افففف لحمد لله لا هداك مزال مخديت نمرتو

هند : إوا شكون

رونق: كريم لي خدام فشركة ديال تأمين

رجوى : اه عرفناه مالو أش دارليك

رونق: بغيت ربي دار ليه

هند : واعوديلنا راك فقصتينا

رونق: بغيت لفقصة تركبو من راسو حتى لرجايه كيف فقصني لبارح ( شدات فرجليها ) أححح ليل كامل منعستش وأنا كنوجع بلحريق

رجوى: إوا عودينا بعدا باش نفهمو

رونق : أش غنعود ليك لبارح قاليك بغنا نطلاقا أوا قتليه أكي نبروفيطي فيه شويا وتفقنا على لوقت ولبلاصة غير وصلات لوقيتا لبست وتأنتكتك وسكسفت على لحلى وطلقت زيني ماعلينا شديت طاكسي لبلاصة فين تفقنى إوا ألالة أش غنقوليكوم ساعة وأنا واقفة كنتسنا فيه ومكينش شي كلب مدازش من حدايا و ضسر عليا حتى كرهت راسي وكنت غنشد طاكسي ونرجع لدارنا حتى وقف عليا وجه نحس تصورو حتى سمحلي ماقلهاش (هزات يديها لسماء ) أنا ممسمحليه لدنيا ولا أخيرا أنا …

هند 🙁 قطعاتها) ودعيتك لله لما كملي

رونق: هيا هاديك قالي فين نمشيو قتليه نمشيو نتغداو قالي أكي مشينا لوحد لمطعم هياهديك وقف علينا سيرفر باش ياخد طلباتنا إوا أنا ألالة درت شرع يدي بقيت غير كنشير فداك لموني أي حاجة غالية كنحط عليها صبعي ونقوليه جيبهالي ماعلينا كلسنا كنهدرو عادي حتى تحطات لماكلة على طابلة وختكوم مقادها فرحة طابلة عامرة وكنقول مع راسي ليوما غنتبرع مع راسي فابور بقيت ناكل ناكل وأنا فرحانة غير ساليت مكلتي وهوا يهجروليا (هزات يديها لسماء ) بغيت ربي ي….

ريم 🙁 قطعاتها ) أمين امين ومنبعد

رونق : غير سالينا لماكلا وقف عليا قالي أنا نايض نخلص قتليه أكي أنا كنتسناك وهوا يصدمني ولد لحرام قالي أري لفلوس باش نخلص ليك حتى داكشي لي طلبتي

هند/ ريم/ رجوى: ههههههههههههههه

جهان 🙁 ضحكات بستهزاء) عبر عليك حتى نتي داكشي لي خاصك نيت باش تحطي طر***** لأرض

ريم : هههههه كنتي بعدا هزا معاك ولا والو

هند : هههههه ياكما سمح فيك وكلستي كتغسلي لماعن

رجوى: ههههههه شحال بعدا

رونق 🙁 بصوت باكي ) هءهء ألف ريال 30 لي حطيت على قلبي كون مكنش هازاهم معيا كون دربتليهم تصيقى لمطعم عاد نخرج ءهءهءه ولله ألبنات حتى بقات فييا كنت عوالا نشري بها لكسوة لي كنت بغى صدقت لاكسوة لا رجلين صحاح

ريم: هههههه إوا أش درتي منبعد

رونق: أش عندي مندير خلصتها على قلبي ونضنا تقو*** لبرا كنتمشاو وهوا كيعاود وانا عقلي غير مع فليساتي لي غيمشيو فطواليط إوا بقينا كنتمشاو كنتمشاو حتى طابو رجليا وانا لابسا طالون وشمش ديال 3h كلها ضربات فييا إوا تصورو ألبنات من صونطر فيل حتى لمدينة جديدة على رجلينا فلأخير شدلي طاكسي وقالي دابا سيري لدار أنا داير مع صحابي دبا

هند: هههههههه بغتي ديريها بيه صدق هوا لي دارها بيك إوا كبي لما على كرشك

رونق: راني كبيتو اححححح منين وصلت لدار وأنا مريضة بشقيقة دوا ديال راس كامل شربتو ورجلي تقطع فيهم لحم بقوت لمشي أحححح دعتو لله بن زقرام لاخور قاليك باغي يتزوج بيا هداك فلوس لحمام وموحال يعطيهمليا احححح

رجوى: إوا هادي ديرليك لعقل

رونق: (حركات رسها اه حتى بقات مفيكسيم على وحد طابلة كالسين فيها 2 دراري) احححح ألبنات تيتيز

هند 🙁 حركات رسها بلاحولا ولا قوة) لي فيه شي قاعيدة عمرو يبيعها لله يعفو عليه

رونق:( حطات يديها على حناكها مفيكسيا عينيها على طابلة وتنهدات) ااااااه أمييين

نمشيو لمكان أخر وسط صالون متوسط بأتاث مغربي … كانو كالسين فيه جوج بنات مريم و جتبها بنت لي فلعمر ديلها 14 سنة ليكانو كيتناولو وجبت الفطور

مريم:( حطات كاس ديال اثاي على طابلة وهيا كتهضر بصوت خافت) نتي راكي كتغامري أشيماء إلا صاقليك لخبار كنقسمليك حتى يدبحك

شيماء:(جغمات من كاسها ديال أثاي وهزات كتافها بلا مبالات) معندو منين يعرف

مريم: راكي كتلعبي بلعافيا نتي اكتر وحدا كتعرف عماد راه يقتلك ويدخل لحبس وعند هانيا

شيماء: ( هزات منديل ومسحات بيه يدها) وحتى انا عارفا راسي أش كندير

مريم: أنا خايفا غير شينهار يحصلك معاه و خا أنا معرف أش عجبك فيه مخدام مردام وشمكار ومبلي وزيد عليها يديه سابقها

شيماء:(تبسمات) عماد راه حب طفولة وانا كنبغيه كيفما هوا أما يونس وفاهوا لي لاصق فيا ولحاجة لي مخلياني اني نبقا معاه أنه مبرعني واي حاجة بغيتها كيجيبهالي ولفلوس عمرهوم خطاوني يعني بلمختصر المفيد واحد ديراه فجيب وحد فلقليبي

مريم: ( حركات رسها ب أه ) إوا غير حضي راسك شحال ما بقيتي كتلعبي من وارا ضهرو شينهار غتحصلي أنا غير حضرتك

شيماء:( تبسمات بستهزاء) شوفي شكون كيحضرني وكيهضر على لعب ( غمزاتها) ونتي هادشي لي كاديري أش غنسميوه

مريم:( ترسمات ملامح لحزن على وجها وحطات يديها على حناكها وهيا كتشوف فيها ) ماشي بحال بحال أنا عمري نفكر نخونو أو لعب عليه ( تبسمات بحزن) مكرهتوش يبغني كيف كيبغيها ولا يعطيني غير شويا من داك لحب

شيماء:( مدات يديها وحطاتها على ليدها كتطبطب عليها) نتي كتحلمي بشيء مستحيل يتحقق أنور عمرو غيبغيك أنا منين عقلت عليه وهوا كيتسطى عليها مكيخلي ميدير على قبلها غير باش ترضى عليه وأي حاجة بغاتها كيحضره ليها فساعتها هند راه بنسباليه كولشي تصوري أنه كان كيبغيها منين كانت عندها 5سنين باع كل أملاكو لي فلبرازيل وسمح فيلا قدها قداش عندو فكازا وجا سكن فهاد لحوما على قبلها

مريم:( عينيها دمعو وبصوت مخنوق) علاش كتوليلي هادشي وراك عاد كتزيدي تقتليني

شيماء:( حركات رسها ب لا) لا أنا مبغاش نقتلك بل بغاك تحلي عينيك وتفيقي من لكلبا وتبعدي عليه راكي غير كتزيدي تغرقي راه ميستاهلش هادشي لي كاديري على قبلولو راه غيجي شي نهار ويقوليك لباب ألحباب فامن لأحسن تخرجي بكرامتك ولا يخرجك مدلولا

مريم:( تبسمات بستهزاء فوسط دموعها) على إنا كراما كتهضري لي حطها من تحت صباطو اما دل راه عيشا فيه معاه أما شرافي ولا كيلعب بيه كيف بغى أنا عطيتو كولشي اما هوا معطاني حتى حاجة

شيماء: ولإمتى

مريم:( مسحات دمعتها) مبقات عندي حتى حاجة نخصرها غنبقى نتسناه حياتي كاملا ومستعدا ندير أي حاجة باش يبغني إلا بغى روحي نعطيهاليه

شيماء:( تنهدات) حالتك صعيب اساطة

مريم:( هزات صاكها وقفات) أنا غنمشي دابا

شيماء:( وقفات حتى هيا) صبري نلبس عليا حتى انا غنخرج

مريم: ( بتسائل ) شي غونديفو

شيماء:( حركات رسها ب أه ) عماد بغى يشوفني ليوما

مريم: أكي

في روسيا بضبط في أكبر مستشفيات موسكو فواحد لغرفة كان ناعس رافا على لبياس وكالس حداه رجل كبير فلعمر ؟؟؟؟؟؟؟؟

《حوار بالإنجليزية 》

موريس: كيف كتحس براسك دابا مزيان

رافا:( حرك راسو ب أه ) مزيان حاليا خاصني لقى مكان لأنسة سيا قبل ميعرفو أنا USB لي كيقلبو عليه عندها ( شاف فيه بتوصل) موريس خصك ضاروري تلقاها قبل مطيح قيلادة القلب الفضي فيد داك شيطان

موريس:( بتسائل) إنا قلادة

رافا: دافيد صنع قيلاة على شكل قلب فضي لي هيا فلأصل USB وحمل فيها جميع لمعلومات على مكان لأسلحة و 7 قنابل لي صنع وعطها لأنسة سيا وامرها باش تسلمها ليك

موريس:(حرك راسو ب أه )اصلن هوما غرضهوم فدافيد وسيا داوها فقط واسيلة باش يهددوه بيها و هاد لأمر لي مخوفاني حيت مغيقدرش يتحمل يشوف بنتو كتأدا قدام عنيه

رافا: ( طلع راسو وغمض عنيه بحزن) معنهوم باش يستفدو بيه حيت غيكون حاليا مات

موريس:( بستغراب ) كفاش غيكون حاليا مات

رافا:( شاف فيه و رجع شاف فسقف) هوا كان مقرر يسلم راسو بعدما يسفر لانسة سيا فقبل ميخرج من لقصر خدا نوع من سم لي مكيعطي لمفعول ديالو حتى كدوز 8 ساعات باش كيف يتشد يموت فضل أنه يضحي براسو على قبل لعالم

موريس :(غمض عينيه هبط راسو ومسح شعرو وتنهد ورجع هزو كيشوف فيه) حاليا خصنا نعرفو مكان فين داوها أما بنسب لقلادة وخا يلقاها مغيستفد منها بحتى حاجة حيت كتحتوي على كلمة السر ولي كيعرفها غير أنا ودافيد فقط وإلا حاول يكتب لكلمة سرية غلاط غيتمسح كل لمحتواها

رافا: ( حرك راسو ب أه ) كنتمنا لقوها ميكونش أداها

🍂🍂🍂🍂🍂🍂🍂🍂🍂🍂🍂🍂🍂🍂🍂

في المغرب ….نرجع لعند لبنات بعدما خرجو من لمقهى توجهو لبرج فاس شراو كل مغيحتاجوه لحفلة من فساتين وأحدية وإكسسوارت وإلى أخره ….. حتى وصل وقت لغدا كلسو وفأحد لمطعم تما

رونق:( كتحيد صباطها وكتمسد رجليها) أففف أبنات رجليا مبقيتش حاسة بيهم

جيهان: نتي لابسا داك طالون معرفت فين بغا توصلي

رونق: كون تعرفي هاد صباط بشحال وخداه كاع متهضري

جيهان : شلا

رونق: نتي بعدا فين كتعرفي شي موضة لعربون غير من لبسك

جيهان:( خنزرات فيها) مالو لبسي

رونق: كيف دراري مفيهش حس لأنوتى

رجوى: غنبداو تاني

رونق: هيا لي جبداتني

هند : صافي البنات ونتوما ديرين كيف لقط وفار

يالله حلات رونق فمها باش تجوبها حتى وقف عليهم سرباي لي غير شافتو حلات فمها على وسعو ودبلات عينها وحطات يديها على حنكها وهيا كتنهد تنهيدات خفاف

سرباي: ( شاف فلموني لي على طابلة ) شنو ختاريتو

رونق 🙁 بصوت منخفض كيسمعوها فقط لبنات) ختاريتك نتا

رجوى:( هزات عنيها مخنزرا فيها وقلبات عنيها لسرباي) انا جيبلي بيتزا بلفروماج وعاصير ديال خوخ

سرباي:(كتب على لمدكرا طلبها وشاف فريم) ونتي انيسة

ريم:بغيت بحالها

سرباي 🙁 شاف فجيهان ) ونتي انيسة

جيهان : شورما وقهوا كحلى بلا سكار

رونق:( بنفس نبرا) وعلاش غتحتاجي سكار وهوا واقف قبالتنا اححح على حلاوا

هند:( شافت فيها حركات راسها بلا حولا وطلعات راسها لسرباي لي كينتاضر طلبها ) انا بغيت 2 طاكوس وحد كفة وحد لداند ومعاهم لفريت وكتر فيه وبيتزا كبيرا غويال وكوكا وكلاص ديال فريز وشكلاط وصافي

جيهان : لا غير زيدي راك مطلبتي والو

سرباي:( قيض طلبها وشاف فرونق لي غتاكلو بعينيها ) ونتي انسة أش بغتي

رونق 🙁 بميوعا ) بغيتك نمرتك

سرباي:( بعدم لفهم ) نعام

رونق : احم بغت سلاط دايت مع عاصير ديال لحامض وبغتك تعصرو ليا بيديك

سرباي:(قيد طلبها ) شويا ويصل طلبكوم
(غير نساحب دارو لعندها بعتاب)

رجوى: واش معوالاش ديري عقلك

رونق:( هزات كتابها بلا مبالات) هوا زوين اش نديرليه

ريم : واش نتي مكتفلتي حتى واحد نوامر ديال نصف شباب لمغرب عندك

رونق: بغي نحطم رقم لقياسي وندخل لموسعة كينز ونتوما أش ضاركم

هند: حنا خيفين عليك شينهار طيحي فشي ولد لحرام

رجوى: صافي ألبنات قلبو علينا هاد سيرة وخليو هاد نهار يدوز مزيان

بقاو كيهضرو فمواضيع مختلفة حتى حط ليهم سرباي طلباتهم وبطبيعة الحال مسلمش من غزل رونق ليه بطريقة غير مباشرة ….. غير سالا سرباي لحطان شكروه وباشرو فلأكل

نمشيو لمكان أخر بضبط لواحد لمقهوى فطبقة التانية لي كانو كالسين فيه ناس قلال …. فوحد طابلة مقنت على طابلة لخرين كان كلس فيها شاب في العشرينيات ومن شكل ديالو باين عليه مشرمل وقبالتو كالسة بنت

عماد: ( كيحرك لمعلقة فكاسو ديال لقهوة ) مالكي منين شفتك ونتي قالبة وجهك ياك لاباس

شيماء: ( حيدات لاباي من فمها وكحزات كاس ديال لعاصير بشويا) حتى لفوقاش عوال تبقا هكا

عماد 🙁 رشف من كاسو وشاف فيها هاز حاجبو) كيفاش هكا

شيماء: نت عارفني علاش كنهضر

عماد 🙁 بنرفزة هز علبة ديال سجائر وجبد واحط كارو وحطو فمو وهز بريكا شعلو وبين صباعو خشاه وحيدو من فمو وصاط دخان) غنبداو نفس سوجي تاني بلما تعصبي ك*** خلينا زهيين

شيماء: إلا كان نتا عاجبك هاد شي فأنا لا واش لاخدما ولا ردمة وزيدها مبلي وكتكريسي من لفوق

عماد 🙁 نتر من لكارو وطفاه فطفيا بغضب) أش باغة تاني تجهليني على صباح

شيماء : بغاك تجمع راسك وتخرج تقلبليك على خدمة

عماد: ( ضحك بسخرية) وشكون غيخدمني متلا وأنا حتى سادسة معنديش

شيماء: عطا لله فين تخدم خاصك غير نت تقلب ياك خالك قاليك تجي لعندو يعلمك حرفة ديال نجارة ويخدمك معاه فلمحال

عماد 🙁 ساط بملل) انا كيعجبني نخدم راسي حتى حد ميتأمر عليا نوض وقت لي بغيت ونعس وقت لي بغيت

شيماء: ولإمتى

عماد : حتى يحن لله

شيماء: إوا تزوجنا ودرنا دار بكري

عماد: داكشي مازل عليه لوقت نتي مزالك قاصر منهنا تكملي قرايتك وتخدمي ديك ساعة نجي نخطبك ونتعاونو بجوج على زمان

شيماء: ياكا أسيدي حتى يقبلو بيك واليديا بعدا غير هند نهار عرفاتني مصاحبة معاك دارت ليا لويل حتى وليت نفيق ونعس على نفس مويل متفكيت منها غير بلكشايف حتى كدبت عليها وقلتليها تفارقت معاك

عماد : أصلن ديك ختك مكتحملنيش غتكون معمرها عيا غير لخوادريا

شيماء: ماشي مكتحملش هيا فقط كتفكر فمصلاحتي حيت بصح اعماد انا راه معندي حتى مستقبل معاك إلا بقيتي هاك وبابا إلا عرفك مخدامش ومبلي من لفوق ولله لحلمتي بيا لحب ماكافيش حيت مغاديش وكلنا ( هزات تيليفونها وشافت فساعة ) خاصني نمشي دابا راني تعطلت مافيا لي يسمع شي محاضرة من عند ماما

عماد:( هز تيليفونو بنرفزة) نكتيها عيا وغادة بحالك خلينا نق*** بجوج ( هزات حتى شيماء تيليفونها وتمشات وراه تبعاه وهوا غير كيسب … هبطو لتحت وهوا دخل خلص وتم خرج شدها من معصم يديها مخرجها ) نتي سيري ق**** لخربتكم وانا عندي ميدار (وضار مخليها بلاكة تنهدات وحتى هيا دارت راجعا لدارهوم)

نرجعو لعند لبنات لي سالاو ماكالتهم وكل وحدا هزات ساكها باش تخلس داكشي لي طلبات

رونق: ( مدات ليهم يديها ) أراو نمشي نخلص انا

رجوى 🙁 بستغراب) ياك كونا رغبوك باش تنوضي تخلصي أش تبدل دابا

ريم ؛ هادي باينا مزالتها قرنا على داك سرباي مسكين

هند : ديري اصاحبتي عقلك ويالله نمشيو بحالنا راني تعطلت هاهيا جيهان تكلف

رونق: واغير اراو نتوما لي كتعطلونا دابا

رجوى: رونق بعدي من سيد واصلن باين ماشي ديال تفليا

رونق:(تبسمات بريبا) شحال نتخاطرو نجيب ليكم نمرتو

جيهان 🙁 ضحكات بسخرية ) ميحتاش عارفينك ق**** ومصعيبش عليك

رونق:( رمقاتها بنوع من لغضب) أولا انا ماشي ق**** وثانيا نتي ماشي سوقك ديها غير فسباقاتك و مواطرك

رجوى: صافي ألبنات رجوع لله ( شافت فرونق ) هاكي خلصي حتى نشوفو فين غيوصلك هادشي

رونق: إلا جبت نمرتو غتشريولي ديك لكسوة لي بغيت

ريم: غير سيري ونتي تموتي على حاجة فابور

رونق : هاني مشيت ( ومشات لاكيس)

رجوى: لله يهديها ياربي

هند : ( هزات ساكها وساشيات ديال لحوايج لي شرات) لبنات انا خاصني نمشي دابا

ريم: صبري علما تجي لالة غنو حيت لي شافتو بغات منو

عند رونق لي دخلات وهيا كدور فعينيها وكتقلب عليه من بين سربيا حتى قشعاتو جاي من واحد طابة حلات ساكها وجبدات لمرايا شافت فوجها وجبدات عكرات وقادات شعرها … وتمات قصداه وهوا حاني راسو حتى وقفات عليه كيف ملك الموت هز راسو وشاف فيها بستغراب

سرباي: واش محتاجة شي حاجة انيسة

رونق:( بتسمات ورققات صوتها ) هوا فصراحة عجبتيني

سرباي:( خرج فيها عينيه ) ها

رونق:احم ههه قصت عجباتي خدمتك وحنى عندنا وحد لحفلة فلفيلا ديال صاحبتي و كاين نقس فسربيا وفكرت زعما إلا بغيتي تخدم فهاد لحفلة

سرباي:إيه انيسة مرحبا علميني غير فوقاش وساعة ولعنوان

رونق: ممكن رقم ديالك باش نتواصلو وفنفس لوقت نتفاهمو على هادشي

سرباي: اه وخا ( مداتليه رونق تيليفونها وهوا قيد ليها نمرتو ورضولها)

رونق: اكي هاهيا نمرتك عندي غير غنوصل لدار وغنصوني عليك

سرباي: مرحبا

رونق:(بتسمات بعدوبة) أمسيا سعيدة (وضارت خارجة وعلى شفايفها إبتسامة ديال الإنتصار … حتى وقفات حدا لبنات وهيا كتلعب بتيليفونها) شكون فيكم ليغتشريلي لكسوة ولا حسن تفارضو فيها بربعة بيكم

رجوى:(جراتها من يديها) غير زيدي عارفينك ديما مشوهنا كنعرف انا دراري لي كيصيدو حتى تصاحبت معاك وكتاشفت كاين حتى لعكس

رونق: لواحد هوا لي يعزل رزقو بيدو

ريم: لقيتي شي بعدا ولا غير كتحفنيهم عليك

رونق: (حركات رسها ب لا) مزال ملقيت لي يختارق لأرقام سريا ديالت قلبى ويتربع على عرشو

رجوى: وكيف بغيتي هاد لمخلوق لفضائي حيت كاع رجال نوامرهم عند سلتوليك غير خوتي

رونق: إوا عطيني نوامرهم متعرفي حبيبي يكون واحد فيهم

رجوى: حتى تشوفيهم وخوديها راسك راك معلمة فهادشي

بقاو غادين فطريق وهوما كيتناكرو ويضحكو كيف ديما حتى وقفو حدا محطة ديال طوبيس

رونق: أنا عندي موعد معى لكوافرا بغيت نصايب ضفراني ناري رجعو حالتهوم

رجوى: صافي نشدو طاكسي نتي يحطك فين بغيتي وانا نطلع لدار

رونق: ريم ياللهي معايا عفاك تونسيني هند مها غتعصب عليها إلا تعطلات( وشافت فجيهان) و لخرين بلما نهضرو عليهم

ريم : واخا غير منتعطلوش

رونق: ضغيا ضغيا

تسالمو معا بعضياتهوم وقفات رجوى طاكسي ركبو فيه ديمارا بعدما قالوليه لوجها ديالتهم ….. اما هند وجيهان فبقاو ساعات وهما واقفين كيتسناو طوبيس حتى وقفات حداهم واحد طنوبيل …. لكان كيسوقها شاب في الثلاثينيات لي غير شافتو فجيهان تبسمات إبتسامة صغيرة على وجها لي بلكاد كتشاف

جيهان : خالد اش كدير هنا ومنين ضبرتي على هاد لحديدة اصاحبي

خالد: شافرها طلعو نوصلكوم باش نرضها لمولاها

جيهان: هازها تاني من لمحال بلا خبار باك

خالد : واطلعي لغطلعي شوافريا ديال طوبيسات كيمشيو يتغداو فهاد لوقت

جيهان:( شافت فهند) يالله يوصلنا حسن منبقاو مشمشين هنا ونتي غتعطلي على مك

هند:(شافت فطنوبيل ورجعات شافت فجهان) وإلا حصلني ولله حتى يخلي دار بويا

جيهان: إوا بقاي نتي مشمشا هنايا ألخوافة كنقوليك نتي لي مضسراه عليك وزيداها كتموتي منو ( تخطاتها وحلات باب ديال طنوبيل) انا مشيت وبقاي تما

ضارت هند كتشوف واش جاي شي طوبيس ولاكين ملقات والو جبدات تيليفونها وشافت فساعة لقات مشا عليها لحال ولعاصر مبقاليه والو ويأدن و رجعات شافت فجيهان لي ركبات تنهدات وتقدمات بستسلام حلات لباب لخلفيا ديال طنوبيل وركبات حتى ديمارا متاجه لحومة ديالتهوم ….. بعد مسافة ديالت طريق وقفات طونوبيل بعيدا شويا على حمتهم على قبل هند لي طلبتها منو شكروه ونزلو وكملو طريقهم على رجليهم لحومة ديالتهم حتى تفرقو كل وحدا سلكات طريق دارهم

وقفات حدا دارهوم وحطات سشيتها على لأرض وحلات ساكها باش تجبد سوارت تحل لباب بقات كتقلب حتى لقاتهوم حلات لباب وهزات ساشيات و يالله مدات رجليها باش تدخل حتى لقات راسها مدفوعا لداخل وسشيات تلاحو فلأرض وهيا كون مشداتش توازنها كان وجها غيتصور فلأرض …. يالله غاضور تعايرو حتى لقات راسها مجرورا من يديها حتى تزدح ضهرها مع لحايط وكمشات وجها بألم وطلعات عينيها فيه

هند : واش جهلتي تاني

انور : على سلامتك كون غير بقبتي كتسركلي راه مزاال لحال

هند 🙁 دفعاتو من صدرو باش تتخطاه ) بعد مني خليني نطلع لدار

أنور: سبحان لله عاد تفكرتي داركوم فين كنتي من صباح

هند : ( مزالا كدفعو) ماشي سوقك كحز لهيه راك خنقتيني

أنور: ( شدليها يديها بجوج بيد وحدا وبركليها عليهم حتى غوتات ومن بين سنانو هضر) سوقي وبسيف على مك فين كونتي

هند:( بألم) فصونطر فيل

أنور: طوالو رجليك ومعامن

هند: أنور اي عفاك طلق من يديا راك كضرني بزاف حرام عليك

أنور:( زاد ورك على يديها ) معامن كنتي

هند: هءهءهء معا هءهءهء لبنات ءهءهءه عفاك ءهءهءه طلقني

أنور: ( طلق من يديها و هوا كيشوف فيها شي شوفات ممفهومنش اما هيا كيف طلها هزات يديها كتماصيهم وهيا كتشهق غير خفاف عليها لحريق ضارت باش تتخطاه حتى كتزدح تاني معا لحيط) فين غادا مزال ماساليت هضرتي

هند:(بصوت باح) شنو باغي مني تاني

أنور: ( زاد قرب منها حتى ولا وجهو قريب من وجها وبهدوء تكلم) معامن كنتي

هند: راني قتليك مع لبنات

أنور :(ضور راسو وغمض عينه كيحاول بكتم غضابو ورجع ضار لعندها) لأخر مرة غنسولك وإلا رجعتي كدبتي ثاني نتي لي غتحملي لعواقيب أنا علمتك وباش متقوليش أنور كيضلمك ( هز يديه وحطها على وجها وهوا كيمرر أصابعو على خدها) معامن كنتي

هند:( بعدات وجها على يديه وتكلمات بغضب) واش مريض راني قتليك مع لبنات وبعد مني خليني نطلع لدار

انور:( يالله بغات تحرك هوا يشدها من فكها مزير عليها وهضر معها بلغوات) ولييييتييييي تطلعييييي فطنووووبيلااااات ديااااال ز***** أق***** لا صافي خرجتيلهااااا نيشاااان(زدحلها راسها معا لحيط) وزاااايدااااهاااا بلكدووووووب كتستتتتتحمريييييني

هند 🙁 كتحاول تحيد ليه يديه وهيا كتوجع كلما برك على فكها ) هءهءهء انور ءهءهءه طلقني ءهءهءه أنور ءهءهءه عفاك ءهءهءه كضرني هءهء

أنور:(قرب لوجها وتكلم حدا شفايفها ) مزااال مشفتييي ضرااان ديال بصح

خشا يدو ثانيا فجيبو وجبد منها سكين صغير فضي يكيلمع … رخف على فكها وهوا كيهبط يديه بشويا وكيلعب على خوفها حتى شد يدها ليسريا وسرح ضهر يديها على كف يديه وهوا ممحيدش عنيه على وجها لي رجع كلو حمر وعينيها لمدمعين وشفايفها لي كيرجفو من لخوف حتى غمضات عينيها من لألم مين حسات بشيء حاد جرح كف يديها … هبطات راسها وهيا عاضة على شفايفها ومزيرا على ليد ثانية على حويجها ودموعها سالكين طريق خدها وهيا كتشوف فيدها لي كتنزف على كف يده بغات تجر يديها وتحاول تخفف لألم رهيب لي كيصدر منو ولاكين هوا كان ليه رئي اخر زاد زير على يديها حتى غوتات بأعلى صوتها وهيا غارسة ضفرانها على يديه باش يطلق منها

أنور:( من بين سنانو ) هادي باش فينما تبغي تق**** من ورا ضهري تفكريني وتعرفي أش غيتسناك هاد لمرة علمتها على يديك ولماجيا على وجهك باش عمرك تعتبي باب دار (وطلق من يديها)

هند:( جرات يديها كتشوف فيها بألم وهيا كتشهق) لله يخد فيك لحق هءهءه كيفما منكد عليا عيشتي ءهءهءه بغيتليك موصيبة هءهءهء ألحمار

أنور:(جرها من معصامها ) غتسدي عليا فمك ولا غنهرسوليك ( جرها لوحد لكرسي كان تما) كلسي بغيت نهضر معاك

هند 🙁 جرات يديها من قبطت يديه ) بعد مني واش مكتفهش انا محاملا حتى لوقفة معاك وكتقولي أجي نهصرو على نتا كتعرف تهضرب بفمك نت كتعرف غير تهضر بيديك

وبغات تمشي حتى جرها من خصرها بعنف حتى تضب وصدرها مع صدرو لفالادي … بغات ترجع لور وهوا زاد زير على خصرها بأصابعو حتى تأوهاة من الألم … وخشا راسو وسط عنقها كيستنشق عطرها لي كان برائحة الفنيلا …. وحط شفايفو على رقبتها وهوا كيدوز عليهم ببطئ وهيا غير حسات بيهم عوجات راسها وكتحاول دفعو من صدرو حتى رفع شفايفو من على رقبتها وحطهم على ودنيها

أنور:( بتملك) عمري نبعد منك حيت نتي ديالي ديالي بوحدي نتي ديال انور وقريب غتكوني على دمتي و فداري وعلى فراشي من بين أحضاني

هند: ( من بين سنانانها) غير حلم حيت هاد نهار عمرو غيكون

انور:(رفع راسو وشاف فيها ) لا املاكي مكنحلمش حيت غدا باك غيجي وغنخطبك منو

هند:( بصدمة) نعام واقيلا حماقيتي (دفعاتو) خليني نمشي بحالي

أنور 🙁 دفعها تاني لكورسي) كلسي بعدا حيت تقدري تغري رأيك من بعد ( بغات تهضر وهوا يكلسها بعنف وجر حتى هوا كرسي وكلس قبالتها وجبد تليفونو من جيبو وبدا كيخرب فيه شويا ومدولها) هاكي شوفي

هند 🙁 بستغراب) شنو غنشوف ( شداتو من عندو وغير شافت محتواه وهيا تخرج عينها ) ميمكنش هادشي غير فطوشب

انور:( حرك راسو ب لا) لا حقيقين ماعنديش مع تبرهيش باش نزور حتى تصاور ( شاف فيها بإنتصار) واش مزال شادة فكلامك ولا غيرتيه

هند:( شافت فيه بحقد) معمري شفت شي حد قليل لعفة ولأصل بحالك كتهددني بتصاو ختي انور ختي

انور : نتي لي مخليتي ليا حتى اختيار من غير هادا حاولت معاك بكل طرق حتى لعصا مبقات كتقر فيك وراسك يبس من لحجر شنو بغيتني نديرليك متلا باش تعرفي اني كنبغيك وكنتسطا عليك وكنموت على تراب رجليك ومستاعد ندير اي حاجة باش تكوني معايا حيت نتي ديالي

هند 🙁 حركات رسها ب لا) لا هادا ماشي حب هادا راه مرض حيت لي كيبغي مكيأديش بلعكس كيخاف على لي كيبغي اما نتا مخليتي حتى طريقة أديتني بيها نتا باغي تملكني باغيني نكون بحال شي دمية تتحكم فيها كيف بغيتي

انور: (بتملك) من حقي نتحكم فيك وفحياتك و فهضرتك وفلبسك وحتى لهواء لي كتنفسيه حيت نتي ديالتي

هند 🙁 وقفات بنرفزة ) انا مديالت حد انا ديالت راسي وانا كنفكر نحقق فقط احلامي واحلامي مافيهاش نتا

انور: (وقف حتى هوا) ولاكين انا نتي هيا كل احلامي وانا حاليا غير كنعلمك حيت صافي فاض لكاس وصبري تقادا إلا حاولتي تلعبي معايا ولا ترفضني غدا قدام باك دوك تصاور غيوصلوه فساعتها (غمزها مع إبتسامة جانبية) إوا اش باليك

هند:( يالله غتجاوبو حتى سكتات منين سمعات صوت لباب كيتحل وهيا ضور تشوف شكون … غير شفتها مشات لعندها بزربا وجراتها من يديها) نتي وعماد مزالين مصاحبين اه ولا لا

شيماء:( خرجات فيها عنيها وحركات راسها بلا) لا اختي راني قتليك مبقيتش كنهضر معاه

هند:( بقات كتشوف فعينيها وكتحاول تقلب على شويا ديال صدق من كلامها ولاكين شافت فيهم غير توتر …. حتى هزات يديها وجمعات معاها بتسرفيقة لتسمع صادا صوتها ) كتكدبي ونتي كتشوفي فعينيا هاد لايام كاملا ونتي كضحكي عليا وانا كيف لحمارة متيقاك

شيماء:(شادة فحنكها وهيا مهبطة راسها كتنفس بزربة ومرضياش من لموقف خدات أكبر كمية ديال هواء طلعلت راسها بعجرافة) ونتي أصلن اش دخلك مانتي مي ولا با لي ولدوني واش نتي معقدة بغا ترضيني بحالك وإسمعيني مزيان أختي انا ماشي بحالك وعمرك غترضني بحالك ولمرة جايا دخلي سوق راسك وديها فكتوباتك وأخر مرة تمدي عليا يديك وانا وعماد كنبغيو بعدياتنا وعمرنا غنتفارقو مع بعضياتنا

دازت فيها كتزرب فمشيتها حتى وصلت لباب ديال دار يالله غتحلو حتى تحل من طرف سعيدة تخطاتها وطلعات كتجري فدروج

سعيدة:( ضارت كتشوف فيها وهضرات بلغوات باش تسمعها ) أمالكي داخلى كيف لعجاجة

شيماء: سولي بنتك

سعيدة:(ضارت كتشوف فهند استفسار) هادي مالها

هند:( شافت فأنور بحقد وهمسات من بين شفايفها “كنكرهك”ضورات وجها كتقلب حتى لقات ساكها وشسيات ديال لحويج فلارض مشات هزاتهم وتمات حتى هيا داخلة تخطات سعيدة وهضرات معها وهيا عطياها بضهر ) سوليها هيا نيت

وطلعات فدروج كتجري ودموعها على طرف عينها كيف طلعات دخلات لحمام وسدات عليها من لداخل وعطات لعنان لدموعها وهيا كتفكر فلمشكيل لي وحلات فيه غير نشفو دموعها غسلات وجها ويدها من دم وجبدات علبة الإسعافات وبشرات فتعقيم جرح يديها وهيا كتدي فيه

عند سعيدة لي بقات متبعاها بعنيها حتى طلعات غادارت باش تسد لباب وهيا تقشع أنور لي كان داير يديه فجيبو وحتى هوا كان حاضي هند حتى دخلات

سعيدة: ( بإبتسامة كبيرة) انور ولدي إمتى جيتي

أنور:( قرب لعندها وسلم عليها) غير دابا شويا دزت نشوف واش محتاجين شي حاجة

سعيدة: لله يرضي عليك اولدي لا ممحتاجين لحتى حاجة حمد لله علاه نت خليتينا نحتاجو لشي حاجة سير لله يسهل عليك

انور : هادا واجب اخالتي

سعيدة: ( زادت حلات لباب وبعدات من طريق ) دخل بعدا متبقايش واقف برا

انور: مرة خرى إنشاء الله

سعيدة: (بإسرار) ايالله طلع دير معانا غير كسكروط راني مصايبا لملوي معمر بلفرماج كيفما كيعجبوك

انور: إوا لكانت لقضيا هكا مغاديش نقوليك لا

دخل بجوج بيهم وطلعو فدروج لطبق تانية … أنور توجه لسيجور … كان كالس فيه امجد لي كانت فعمرو 3 سنوات كيتفرج فروسوم لي غير شافو ناض كيجري لعندو اما سعيدة فدخلات لكوزينة باش تحط ليهم كاسكروط …. بعدما حطات على طابلة غوتات على هند وشيماء لي كل وحدا قالبة وجها كلسو على طابلة و باشرو فلأكل وسعيدة كتهضر مع انور لغير حاضي هند وهيا مهزاتش راسها فيه كتاكل عادي حيت حتى لماكلة مكتبقى عاقلا على حتى حد فاغير سالات ماكلتها ستأدنات منهوم وتوجهات لبيتها بدون متحاشيها لانور كأنه غير موجود

🍂🍂🍂🍂🍂🍂🍂🍂🍂🍂🍂🍂🍂🍂🍂

نمشيو لمكان أخر …. فواحد صالة صغيرة ليكان فيها جوج سدادر وزربية راشية وطبيلة مربعة صغيرة …. كانت كالسة مرة كبيرة فلعمر شويا كتنقي فنعناع وهيا كتفرج فمسلسل تركي فدوزيام حتى رفعات راسها منين سمعات لباب كيتحل بسوارت

حليمة : على سلامتك ابنتي

جيهان: ( كتحيد سبرديلتها ) لله يسلمك (دخلات وكلسات حداها وهيا كتقلب بعينيها) فين هيا جداة

حليمة : شربات دواها ونعسات

جيهان: (بخوف) ياكما تزاد عليها لحال

حليمة: لا ابنتي حمد لله هاد دوا وافقها مبقاتش كتشكا من راسها كيف قبل ولات تعقل شويش

جيهان: حمد لله

حليمة: وغتولي حسن إنشاء الله منين غدير لعمليا

جيهان: إنشاء لله

حليمة:( بسائل) مزال أبنتي مدبرتي على لفلوس

جيهان: واش من نيتك احليمة منين غنجيب انا 20 مليون

حليمة: نتي لي مبغيتيش تمشي عند خالك تقوليهاليه راه خاصو يحطها بسيف عليه راها مو هاديك

جيهان: لواه لق**** هوا مكرهناش نق*** ليه حتى من هاد صندوق ديال لوقيد نهار لعزو ديال جدي لله يرحمو ناس كيعزيو هوا كيسول على وراق دار

حليمة: (بأسف) عاقلة أبنتي عاقلة كون مكان لحاج كتبليك دار بسميتك كون كان جرا عليكم لله يهديه وصافي

جيهان: انا غندخل نعس باش فليل نخرج لخدمة

حليمة: مزال مبغى يعفو عليك لله من خدمة ليل براكا كتخدمي غير فصباح ليل خايب ابنتي كنخاف توقعليك غير شي حاجة

جيهان:( وقفات) هادشي لي عطا لله دابا حتى يفرجها من عندو

حليمة: إوا كلسي بعدا غير نسخليك متاكلي

جيهان:(متاجها لواحد لباب) راني كلت برا غير كولي نتي

حلات لباب ودخلات غير بشويا كان بيت غير صغير فيه ماريو و ناموسية متوسطة لي كانت ناعسة فيها مراة كبيرة فلعمر … تقدمات لعندها جيهان وحنات باستها من جبهتها وتمشات جيهت لماريو حلاتو وجبدات جوج كواش فرشاتهم على لارض ونعسات عليهم وغمضات عينيها مستسلم لنوم

شميشا غربات وليل طاح … عند هند لي مخرجاتش نهائيا من بيتها كانت كالسة فلبالكون على كورسي وحاطة يديها على حنكها كتفكر كيف دير تخرج من هاد شي وعقلها مع تصاور لي عند انور ديال ختها هيا عماد وإلا شفهوم باها ولا مها فمغتكونش لعواقب حميدة وإلى وافقات تكمل حياتها معاه فخاصها تنسى كل احلماها مفيقها من سهوتها غير لغوات ديال عماد داخل لدرب وهوا سكران كيف عادتو غير كيعركها شراب كبدخل لدرب وهوا كيخصرف فلهضرا وكيدابز مع ولاد لحوما تنهدات وتأسفات على ختها وقفات من على لكورسي ودخلات لبيتها وتاجهات لباب حلاتو ورجعات سداتو ضورات راسها لأنحاء دار لقات سهات عرفت كولش ناعس تمشات لواحد لباب لي كان حدا باب بيتها وحلاتو غير بشويا … كان لبيت تقريبان بحال بيتها دلات راسها كتقلب عليها حتى لمحاتها كطل من لبالكون دخلات وسدات لباب من وراها وتمشات حتى لحد باب لبالكو وقفات مربعة يديها

هند: شفتيه هداك هوا لي عوالا تكملي معاه حياتك اممم جوبيني ( سكتات منين سمعات صوت بكائها تنهدات ومشات لعنها جارها لحضنها وهيا كتمسح على ضهرها) ششش صافي باركة من لبكا

شيماء:(بصوت باكي) منقدرش ءهءهءه ولله منقدر ءهءهء كنبغيه

هند 🙁 دفعها من حضنها غير بشويا وشافات فعينها لي عامرين دموع ) هادا غير حب لمراهقة ولاكين نتي خاصك تكوني قوى منو وتغلبي عليه ( رفعات ليها راسها ) شيماء شوفي فيا نتي راكي مزالا صغيرة على هادشي راه يالله عندك 14 عام خاصك تفكري غير فقرايك وفمستقبلك خاصك ترفعي راس ماما وبابا قدام ناس ماشي تشوهيشهم قدام جيران لي كولهم جايبين خباركم كيقيل يخيط بيك دروبة واش تبغيها لهوم امم فكري معيا غير بابا مسكين كيقيل يضرب فتمارة فتلت لخالي على قبلنا باش منحتاجو لحتى حاجة ونتي بغا تجازيه بهادش (باستها من جبهتها ) ديري عقلك عفاك اختي وبعدي منهاداك لكلوشار واش مكيحن حتى فمو وفختو عاد غيحن فيك نتي واش لماعن ديال دارهوم كلهوم باعهم باش يشري داك سم

شيماء: مغنقدرش ولله هءهءهء قلبي غيضرني بزاف هءهءهء

هند :(عنقاتها) غتقدي أنا معاك أختي خاصك غير تكوني قويا واش تافهنا غتحاولي تبعدي منو و أول حاجة غديريها غتبدلي نمرتك وغتبدلي فايس وممنوع تخرجي بوحدك إما معيا ولا مع ماما صافي

شيماء:( حركات رسها ب أه ) صافي

هند:( مسحات ليها دموعها وتبسمات ليها) اش باليك نعسو بجوج بينا ليوم بحال كيف كونا كنديرو منين كونا صغار

شيماء:( تبسمات وسط دموعها وحركات راسها ب اه) وخا

(دخلو لبجوج بيهم ونعسو على ناموسية وهما معنقين بعدياتهم )

شيماء: بغيت نسولك

هند : سولي

شيماء: كتأمني بلحب

هند : (حركات رسها ب أه ) اه كنأمن بيه محدي كنبغي لله سبحانه وتعالى وكنبغي راسول صلى لله عليه وسلم وكنبغي عائلتي وصحاباتي فانا كنأمن بلحب

شيماء:(حركات راسها بلا) مكنهضرش على هاد لحب كنهضر على اناكي تبغي شي حد شي دري زعما

هند: ( حركات رسها لا ) لا انا عمري فكرت فهادشي ولا عمرت به راسي انا كنفكر فحاجة وحدا هيا نحقق حلمي ونولي مضيفة طيران ونسافر ونجول حولا العالم ونكتاشف تقفات ولغات جداد حلمي مختاصر غير على هادشي

شيماء: إوا هانتي خدمتي وضرتي حتى شبعتي معوالاش تزوجي

هند: إوا حتى لتم

شيماء: (بحماس هضرات) اجي بعدا كيف بغيتي يكون هادا لي غتبغي

هند 🙁 ضارت نعسات على ضهرها وهيا كتشوف فسقف) فصراحة معرفتش حيت بصح عمري فكرت فبحال هاد لمواضيع

شيماء: غير قولي دابا اي حاجة طاحت فراسك

هند : امممم اول شي يكون كيعرف بينو بين لله يكون كيصلي ومكيكمي مكيشرب ويكون موضاف وقادر يأسس عائلة ماشي بشرط يكون لباس عليه حيت لفلوس كيزيغو بنادم اممم يكون راجل بمعنى لكالمة يكون كيحترم لمرة وكيقدرها ومكيرفعش يدو عليها ميكونش عاصبي بزاف يكون كيفهم لغة لحوار يكون متقف وراسو عامر بلعلم ماشي بتحرميات وصافي

شيماء : (عوجات فمها ورفعات حاجبها ) هادشي كامل مكينا فيه حتى وحدا منهوم

هند 🙁 ضارت لعندها بتسائل) شكون هادا

شيماء: أنور

هند:(ضرباتها لرسها بشوية) بسم لله الرحمان الرحيم ملقيتي متجبدي نعسي لغتنعسي

شيماء:هههه تصبحي على خير

هند:(تنهدات) تصبحي على خير

جراتها لعنها كتمسح ليها على شعرها وهيا كتفكر فشنو غدير غدا مع انور واش صافي هادي هيا نهيتها غتكمل حياتها معاه …. بقات كتفكر وكتبني وكتهدم وتخيط وتفصل حتى تسدو عنيها وداها نعاس

🌞أصبحنا وأصبح الملك لله نهار جديدة وأحداث…… في دولة ألمانيا بضبط في مدينة برلين …. فواحد لمكتب كبير وكل اتاتو من لخشب وجلد …. كان كالس موريس على لكرسي ديال لمكتب وقبالتو نزار وسيف

موريس:خصنا نقلبو على طريقة لي ندخلو بها لعندو بدون ميحس

نزار: علاش منهجموش عليهم ياك غير بار غيكون لأمر سهل

سيف:( حرك راسو ب لا ) ماشي بار عادي هداك راه وكر شيطان من وراء داك لبار كاين عالم اخر

نزار: إوا شنو هوا لحل

سيف: أنا عندي لحل

موريس: لي هوا

سيف: غندخلو بنت تكون متمرسة وتقدر تدافع على سيا وفنفس لوقت تقدر تجيب لينا معلومات باش يسهل عينا ندخلو

موريس: (حك على لحيتو وهوا كيحرك راسو ب أه) فكرة زوينة ولاكين منين غنجيبو هادي بهاد لمواصفات وتكون تيقة

سيف: مايا

نزار : ( هز حاجبو) شكون هادي

سيف: من بعد ونصيفط ليكم لملف ديالها

موريس:( بتسائل ) وشنو درتي فلموضوع العقرب

سيف:(نتهد) ملقيت والو لمختار عرف كيفاش يلعبها كان دكي بزاف قدر يخبع هويتو حتى املاكو وشركاتو لخاصة تبعاعت بأسماء مزورة ويقدر يكون عندو املاك اخرى ممعروفاش وهيا لي غيكون تسلمها لعقرب

موريس: بغيتك تزيد تبحت تقدر تلقى شي حاجة ( شاف فنزار) نت وهيصر غتكلفو بنت دافيد اما سينمار و أريد فهادوك كلفتهوم بصفقة لغتقام فلمغرب

سيف : اجي بعدا هيصر جا مشفتوش

نزار : علاه هداك كيشفو شي حد غير كيجي من شريكة كيدخل يحبس راسو فداك لبيت

سيف : (بتسائل ) مزال منساها

نزار: كيفاش بغيتيه ينساها وهوا راض داك لبيت بحال شي متحف تصاورها معلقين فلحيط وكل لعبها وحوجها ورسماتها حطهوم فيه

سيف: ولله حتى طاح على زنافرو نيت شكون كان كيقول هيصر المالكي صاحب القلب الحجري غيغرق فحب برهوشة

نزار : كون يسمعك يخليك تحسب سنانك وتلصق عضامك

سيف: هههه حتى لهاد درجة انا ولله متيقت سينمار منين قالهالي ضنيتو غير مطلعها عليا متقت حتى قالهالي اريد ههههههه (شاف فموريس ) إوا علاش مسولتوش مرجانة على بلاصتها ياك هيا لي رضاتها لخوها ونتوما مخلين سيد كيتعدب مسكين وكيتحرف بنار لحبموريس:(تنهد) مرجانة عندها حساسية من هاد لموضوع وانا قلت لحمد لله رجعات مزيان ونفسيتها تحسنات فمبغيتش نفتح معها هاد لموضوع حتى من هيصر منعتو يهضر معها فيه وخا كان مصر يعرف شكون هوا هاد شخص لي تعونات معاه بسيف قدرت نقنعو باش ميقوليها والو

سيف: 9 سنين دابا باش مشات غتكون كبرات

نزار: غتكون عندها 17 عام

موريس:( وقف ) لموهم كل واحد يتكلف بمهمتو وإلى كان شي حاجة علموني (شاف فسيف) لميلف ديال ديك لبنت عطيه لنزار هوا لي غيتواصل معها

سيف: تمام

نزار: فوقاش غنمشيو لروسيا

موريس: ( كان متاجه لباب ) حتى نشوف مع هيصر

نزار: اكي

حل موريس لباب وتم خارج وهوا كيتمشا فوحد لكولوار حتى وقف حدا واحد دروج خشا يديه فجيبو وجبد تيليفونو وشعل فلاش عاد هبط مع دروج وهوا محدو كيهبط ومحد دنيا كتزيد تضلام حتى وقف أمام وحد باب خشبي …حل لباب كان لبيت كل جدرنو مليئ بصور هند وهيا صغيرة ورسماتها ورفوف ملييء بألعابها وملابس ديالها ….وكان مضلم بزاف مفيهش حس ضوء معدا فلاش ديال تيليفون …. تقدم وهوا كيقلب بعينه حتى باليه متكي على وحد لفوطوي ومغمض عنيه ولقراعي ديال شراب وبقيا ديال سجائر مليوحين فلارض … تنهد وتمشا لعدنو وكلس على وحد طابلة صغير وهز راسو كيشوف فيه بأسف

موريس: إمتي غتبقى على هاد لحلى صباح تقيل خاشي راسك فلخدمة ولعشية كتقيل فصالة ديال رياضة حتى كيضلام وتجي تخشى فهاد لبيت مبقيتي كتنعس مكتاكل وليتي عايش غير بشراب ولكارو راك كتقتل غير راسك بهادشي لي كدير واش فندرك هاكا هيا غترجع ليك ( شاف فيه لقاه مزال مغمض عنيه) راه معاك كنهضر

هيصر: (هضر بدون ميفتح عنيه) فقاش حدتو لعمليا ديال روسيا

موريس:( مسح على وجهو بقلت لحيرة) مزال متفقنا على شي وقت محدد حيت لامر طلع صعب ملي تخيلنا ولاكين سيف فكر فخطة مؤقت علما نكونو مستعدين حيت مبغيتش نغامر بنت دافيد

هيصر:( حل عنيه رماديا لي كانو غيصا وسط بحر من دماء وقف كالس وهوا كيحك نيفو بإدمان) قوليهم يوجدو طيارة غدا فصباح غنمشيو (وناض واقف) غير غنرجعو غتهضر معها لعد لكسي سلا ولقنبولة مبقالها والو وتنفاجر

( وتمشا متاجه لحمام قبل ميستنى رد موريس … لي شاف فيه وهوا كيفكر كيف غيجبد مع مرجانة هاد لموضوع نفض افكارو وقف جارج باش يبدا فإجرأت سفر )

في المغرب….. بضبط فواحد لمحال ديال زرابي كانو كالسين جوج رجال كبار فلعمر كيشربو اتاي وكيتبادلو أطراف لحديت

قاسم : إوا كيف قتليك أنا باغي نتناسب معاك وشنو مطلبتي انا مجود وحتى حاجة متغلى على بنتك ولي طلباتو انا مجود

حسان: وحتى انا اسي قاسم مغلقاش محسن منك وعتابر بنتي من ليوم ديالتك

قاسم: حتى تاخد بعدا رائيها

حسان: حنى أسي قاسم بناتنا لي كريو فيهم حنى كنفصلو ونخيطو وهوما كيلبسو

قاسم: واخا هكاك مافيها عيب تسولها ماعلينا نهار لخميس غنجي لدار ديالك ويك ساعة ناخدو رائيها حتى هيا

حسان : ( بإبتسامة كبيرة) مرحبا بيك أسي قاسم فأي وقت

قاسم:لله يكبر بيك( ناض من بلاصتو وتاجه لوحد لمكتب صغير وحل وحد لمجر وجبد منو وحد ضرف بيض ورجع كلس بلاصتو ومد ليه ضرف) هادي شي براكة لعروسة إلى حتاجت شي حاجة راك عارف لبنات هاد ليام كيبغيو يتهلاو فريوسهم

حسان:( لي غير شاف ضرف ريكو سالو وعنيه لمعو … وخداه من عندو بلهفة كبيرة وهوا كيتحسسو بأطراف أصابعو باش يعرف كمية لمبلغ) لله يكتر خيرك ولله يخليك ديما من فوق راسنا

قاسم : تستهل كتر علاه لالة ريم رخيصة عندنا هيا غير تأمر انا نفد

حسان:( وقف وهو مبتاسم) سمحليا أسي قاسم غنمشي لدار نيت باش نعلمهم على بكري راك عرف شغل لعيالات كيبغيو يخدمو على تساع

قاسم: (ماليه براسو ) خود راحتك وليوما عتابرو روبو متجي لحتى لغدا

حسان:( حنى باش يبوسليه يديه ولاكين قاسم خطفها) لله يرحم ليك لولدين ديمن مغرقنا فخيرك

قاسم: متقولش هاد لكلام دابا ولينا نساب

حسان: نهار كبير عندي نتاسب معاك أسي قاسم اكبر تاجر ديال زرابي فاس جديد إوا هاني مشيت

قاسم: لله يعاونك وإلا حتجيتو شي حاجة غير علمني

ماليه حسان براسو وخشى ضرف فجيبو وتم خاج من لمحال وهوا غير كيضحك بحدو ولي داز من حداه كيسلم عليه …. بقى كيتمشي حتى خرج من زحام وقف حدا وحد لقنت وجبد ضرف من جيب وحطو على نيفو كيشم فيه وهوا كيضحك … وبدا كيحل فيه ولقى رزمة ديال لفلوس وبدا يجبد فزرقلفات وهوا كيحسب فيهم لقى مليون باسهم ورضهوم لضرف ورجع خشاهم فجيبو وضور راسو كيشوف واش شافو شيحد غير لقا دنيا خاويا دار يديه من ورا ضهرو وكمل طريقو لدارو ولإبتسامة مزالتش من على وجهو

نمشيو لمكان أخر ….بضبط عند هند وشيماء لي كانو مزالين ناعسن وكل وحدة فين مكورة من جيه …. حتى فتحات شيماء عينها بسبب تليفونها لي كيفيبري من تحت راسها …. خشات يديها من تحت لوسادة وجبدات تليفونها لي كان مزال كيصوني … طلات على هند لي ناعسة وناضت غير بشويا وحلات لباب ديال لبيت وتجهات لحمام وهيا كتمشا على أطراف أصبعها طلات جيهت لكوزينة لقات سعيدة عطياها بضهر كتوجد لفطور … وكملات طريقها لحمام دخلات وسدات عليها لباب بشويا وهزات تليفون دوزات لخط

شيماء: (بصوت صباحي) صباح الخير يونس

يونس: صباح الورد وياسمين يكما فيقتك من نعاس

شيماء: أه عاد فقت

يونس: سمحلي أحبيبتي كنت بغيت غير نعرض عليك لفطور حيت توحشتك

شيماء:( حكات راسها ) منقدرش ماما موحال تخليني نخرج دابا

يونس: عفاك احبيبتي ديريلي خاطري أنا ولله حتى توحشتك

شيماء: وخا أنا نشوف كيف ندير ونقلب على شي كدبة

يونس: أكي حبيبتي أنا كنتسناك ( وقطع لخط)

شيماء: اففف أشمن كدبة غنكدب تاني

هزات تليفون تشوف ساعة لقات 9:00 …. حطاتو على بوطاجي وطلقات لماء غسلات وجها ومسحات بلفوطة وهزات تيليفونها وخرجات غير بشويا وتاجهات لبيتها حلات لباب وطلات لقات هند مزال ناعسة تاجهات لماريو وحلاتو غير بشويا وبدات تقلب غير بعنيها على شنو تلبس …. حتى ختارت سروال ديال دجينز وسوفيطمة حمراء وجراتم غير بشويا ورجعات سدات لمريو وهيا مرة مرة كتلتافت تشوف هند واش فاقت …. وتمات خارجة وهيا كتمشا على أطراف أصابعها ورجعات لحمام لبسات بلخف ومشطات شعرها وحكات سنانها وهزات تيليفونها وعقلها خدام كيوجد ليها فشي كدبة … دخلات لكوزينة ولقات سعيدة كتحط لفطور على صالة مونجي

شيماء: (باستها من جبهتها ) صباح الخير يأحلى أم في العالم

سعيدة:(كتهضر وهيا كتحط) شهاد صواب على صباح اش بغا من ثالي

شيماء:(كلسات على لكورسي وهيا كتنقب) حشوما عليك اماما ديمان ضلماني

سعيدة: اه ابنتي حتى متكونيش تربيتي راني عاجناك وخابزاك أش تما غير هضري

شيماء: وهوا بصراحة بغيت نخرج دابا

سعيدة: وشنو غتخري ديري فهاد صباح

شيماء: مريم صونات عليا فصباح ورغباتني باش نمشي معها لمدينة تجيب شي صخرة وانا مقدرتش نقوليها لا حيت هيا ديمن كنلقها منين كنبغيها

سعيدة: نتي عارفة باك غيجي ليوما بغتيه يجي وميلقاكش فدار مافيا لي يسمع نكير ثاني

شيماء: مغاديش نتعطلو غنمشيو فطاكسي ونجيو

سعيدة: (كلسات ) إوا سيري فيقي ختك قبل متمشي

شيماء:(حركات راسها بلا) لا اماما غير خليها ناعسا حيت منعسناش بكري بتنا انا ويها قصارين

سعيدة: إوا فطري دغيا باش تمشي واش غدوز عليك

شيماء:( وقفات) لا راها كتسناني حدا دارهوم (باستها من حنكها) هنا مشيت

سعيدة: متعطليش

شيماء: واخا ( خرجات من لكوزينة وتاجهات لدروج هبطات لتحت ودخلات لبيت لي تحت دروج هزات صباط بيض وحنات كتلبسها وخرجات لباب برا … جبدات تليفونها من جيبها ودوزات لخط وهيا كتمشا )صباح الخير

مريم:(كانت ناعسة … بصوت صباحي) واش حلمتي بيا

شيماء: مريم مابغيتكش تباني فلحوما

مريم:( كلسات وهيا كتحك عنيها) وعلاش

شيماء: راني برا دابا يونس بغا يشوفني وانا ملقيت حتى كدبا ودرت سب بيك وبأناني غنخرج معاك

مريم: (بتفهم) صافي وخا غير رضي لبال ليحصلك عماد

شيماء: (تنهدات) لا متخافيش عنداك غير نتي تخوي بيا ولله حتى تقتلني ماما

مريم: لا ولله متخافي مغنخرجش كاع من دار غير تهناي منين ترجعي دوزي لعندي اكي

شيماء: اكي باي

قطعات لخط وسيفطات ميساج ليونس كتعلمو بقدومها وطلبات منو لعنوان ديال لمقهى لي غيتلقاو فيها …. ماهيا إلا دقائق حتى وصلها رد من عندو لقات لقهوى غير قريبة ردات تيليفونها فجيبها وشدات طريق لوجها ديالتها …. ماهيا إلا دقائق حتى وصلات لمقهى دخلات وطلعات لطبقة ثانيا غير وصلات وقفات كتقلب بعينيها حتى باليها شاب في العشرينيات واقف كيشير ليها بيديه تبسمات ليه وتقدمات لعندو وتسالمو بلابيز

يونس: (جر ليها لكرسي باش تكلس) كنت خايفك متجيش

شيماء:(كلسات وجبدات تليفونها حطاتو على طابلة لي كان ديجا طالب لفطور ليهم بجوج) راني غير سالتا راك عارف لي كاين

يونس:( حرك راسو ب أه ) وي عارف وعلى هادشي بغيت نشوفك حيت توحشتك وبغيت نهضر معاك فوحد لموضوع

شيماء:(بفضول) لي هوا

يونس:(حرك ليها راسو ب لا ) حتى نفطرو بعدا راه فيا لموت ديال جوع

شيماء:(مالت ليه برسها) اكي وخا (باشرو فلأكل )

نمشيو لمكان أخر بضبط ….. عند هند لي بدات كتستعد باش تفيق وهيا مخيبا ملامح وجها بسبب شمش لي لاشعة ديالتها خترقات لغرفة … حلات عينها وهيا كتفوه وضورات راسها كتقلب على شيماء غير مبانش ليها كلسات فبلاصتها وهيا كتجمع شعرها من على عنيها … وقفات كتمشا جيهت لباب حلاتو وتوجهات لحمام دخلات قدات حاجتها وخرجات متاجها لكوزينة …. لقات سعيدة كتوجد لغدا وأمجد كالس على طابلة كيفطر

هند:صباح الخير(مشات كلسات حدا خوها وباستو من خدو ) صباحو حبي

سعيدة: صباح النور شفتك ليوما صبحتي ناعسة

هند:(كتكب لقهوى من طيرموسة) اممم منعستش بكري

سعيدة: ممولفاش ليك سهير اش جاك لبارح

هند: (شربات من كاسها) والو غير بقيت مقصرة مع شيماء أجي بعدا فين هيا كاع مبنت ليا فدار

سعيدة: خرجات فصباح مع مريم

هند: شنو وعلاش خليتها تخرج معا ديك ختي

سعيدة: مافيها والو حتى هيا غير كنسخرها كتمشي معها

هند: افففف منك أشيماء افففف

سعيدة:(ضارت لعندها) امالكي صابحة كتأفأفي علينا

هند: (هزات طرف ديال كيك يالله غتخشيه فمها وهوا يتسمع صوت جرس لباب وترسمات إبتسامة على شفايفها ) بابا جا

خشات داك طرف ديال لكيك فمها وخرجات من لكوزينة كتجري وتجهات لدروج هبطات كدردب فيهم حتى وصلات لباب ديال برا حلاتها بزربة وخرجات لجردة كتجري حتى وصلات لباب لي كيف حلاتها سرطات لكيك لي كانت كتمضغها وتوسعات إبتسمتها …. وفتحات يديها ونقزات عليه بتعنيق

هند: بابا حبيبي توحشتك

عزيز:(مبادلها لعناق) حتى انا أبنتي توحشتكوم بزاف

هند:(بعدات من حضنو وهيا محافضة على إبتسامتها ) ههه دخل بعدا

عزيز:(حنى باش يهز لبليزات دياولو وهند جراتهم ليه من يديه) غير خليهم عليك ابنتي راهم تقال عليك

هند:( حركات رسها ب لا) غير دخل نتا انا غنجرهم وغنحطهم غير لتحت حتى ترتاح وطلعهم

عزيز:(ماليها براسو) وخا ابنتي لله يرضى عليك

تقدم عزيز ودخل لدار لي لقا سعيدو وامجد معرضين ليه تسالمو مع بعضهوم وطلعو لفوق وهند بقات مقاتلا معا دوك لباليزات لي كانو تقال حتى دخلاتهم وحطاتهم غير تما حتى يطلعهم عزيز …. طلعات حتى هيا ولقاتهوم كالسين فسيجور كيسألو على احول بعضهوم وتقدمات حتى هيا وكلسات حداه وتخشات فحضنو كتحيد وحشها منو … و سعيدة ناضت كتحط ليه لفطور …. غير حطات بعدات منو هند وامجد لي مفرقوهش باش يفطر على خاطرو

عزيز:(هز راسو كيقلب) فين هيا شيماء واش مزالا ناعسة

سعيدة : لا راها مع صاحبتها مشات تسخر معاها

عزيز:(بعدم رضى) ونتي علاش مخلياها تمشي (شاف فهند) سيري ابنتي شوفيها واش جات

هند:(شافت فسعيدة كتلومها غير بعينيها ورجعات شافت فعزيز) وخا ابابا انا غنشوف واش راهوم فدار

وقفات وتمشات جيهت بيتها وجبدات تليفونها كدوز لخط لشيماء لي عيات تصوني عليها والو مكتجاوبش صاطت وحلات مريوها وجبدات حويجها لكانو عبارة على قاميجة رمادية مخطط بلكرونة وفيسطة بلكرونة وسروال ديال دجينز لبساتهم بلخف ودفرات شعرها وخرجات متاجها لبرا هبطات لتحت ودخلات لبيت لي تحت دروج هزات منو صندالة ديال صبع خشاتها فرجليها وخرجات لزنقا وهيا كتمشا بزربا موقفات حتى لباب دار ديال مريم وهزات يديها كتصوني عليهم حتى طلات عليها وحد لمرة من سرجم

لمرأة: أشكون

هند:(طلعات راسها كتقلب على مصدر صوت ) سلام خالتي واش كينا مريم

لمرأة: اه ابنتي كاينا انا دروكة نكلمهالكي

هند: شكرا أخالتي

بقات وقفا تما وهيا كتضور عنيها على لحوما حتى دارت منين سمعات لباب كيتحل من طرف مريم لي غير شافتها خرجات عنيها وسرطات ريقها

مريم: هند

هند: كلمي ليا شيماء

مريم:(بتوتر) عفاك اختي خليها تكلس معيا غير شويا

هند: بابا هوا لي بغاها

مريم:(عضات على شفايفها وهيا كضور فعنيها) غير شويا

هند: (شافت فيها بستغراب بسبب توترها) مالكي واش واقعا شي حاجة ( عاد ضربات ليها طن فراس وهيا تخرج عينها فيها) هيا مجاتش عندك هيا مشات عند داك لكلوشار ياكي

مريم: (حركات رسها ب أه ) اه ولاكين ماش…

هند:(قطعاتها)فين هيا دابا

مريم: عاد دبا سيفطاتلي مساج وقتلي هيا فقهوى دال *********

هند:(حركات ليها راسها وبتوعد تكلمات) منبعد وغنتفاهم معاك(ضارت كتجري متاجها لقهوى )

🍂🍂🍂🍂🍂🍂🍂🍂🍂🍂🍂🍂🍂🍂🍂

نرجعو لعند شيماء لي كملات فطورها وجا سرباي جمع طابلة ويونس شاف فشيماء بجدية هضر

يونس: هوا بصراحة اشيماء بغيت نجي لداركم حيت بصح انا باغيك وبغيتك تكوني حلالي أنا عارك مزال صغيرة وأنا مستعد نصبر حتى ديري 18 عام غير هوا تكوني محسوبة عليا بمعنى تكوني خطيبتي رسميا أش قلتي

شيماء: (بقات غير كتشوف فيه بصدمة حيت كانت وخدا هاد لعلاقة غير تفليا ) ها واش شي كاميرا كاشي هادي

يونس: ههه لا مكنضحكش معاك انا كنهضر سغيو انا مكنتسناش جواب منك دابا حتى تفكري مزيان ورضي عليا

شيماء:(حركات راسها ب أه ) خاصني نمشي دابا راني تعطلت

يونس: (جبد بزطامو وحد لفلوس على طابلة وتم واقف ) يالله نوصلك

وقفات وهيا مزالتها مصدومة من هضرتو لجديا فلحضا حسات بتأنيب ضمير حيت كانت غير كتفلى عليه ومصاحب معاه على قبل فلوسو وضناتو حتى هوا نفس شي غير كيتلف بيها لوقت ولاكين صدق لعكس …. بقات تابعاه وهيا حانيا راسها حتى خرجات لبرا

يونس: نمشيو بطنوبيل ولا على رجلينا

عماد :غتمشو مهزوزين على لكتاف ديركت لقبر

شيماء:(غير سمعات صوتو لي ميخفاش عليها حسات بقلبها مشا وجا ورجليها ماتو عليها …. وهيا ضور بلعرض لبطليك وبتلعتم هضرت) ع عم اد

يونس:(شاف فيها بستغراب ) واش كتعرفيه ياكما خوك

عماد: (شاف فيه كيضحك ) أنا غنعرفك على راسي

وهوا يهبط ليه بونيا لوجه ….. بقى كيضرب فيه ويسب غير من سمطة لتحت ويونس فيما كيبغي يرضليه ضربتو كيكون عماد سبقو …. اما وحد شيماء لي بقات مصمرا فبلصتها ورجلين لي يهربو فينهوما بغات تفك يونس من يدو ولاكين تفكرت نوبتها من موراه خدات شهيق وزافير وضارت باش تهرب يالله خطات جوج خطوات حتى كتلقى راسها مجرورة من شعرها و تسرفية على خدها حتى سال دم من شفايفها

عماد: فييييين هااااارباااااا الق**** ليوووووماااا ن******** ولتي ت******** ي******** (رفع يديه باش يضربها حتى كيحس بشي يد منعاه هز راسو باش يشوف شكون وهاو ينتر يديه ) طلقي مني اهند خليني نتفاهم مع ها ق*****

هند:(رجعات شداتو من يديه ودفعاتو جرات شيماء ورى ضهرها وهضرات بلغوات) تفاااهم معاااهاااا نتاااا لي ولتيهاااا وبأاااشمن حق تحط عليهااااا يديك

عماد:(مد يديه باش يجر شيماء ولاكين هند دفعاتو ) نتي مااااشي سووووقك معرفاااش داكشيييي لي بينتناااا

هند: سوقيييي بسيييف عليييك راهاااا ختيييي الحماااار وااااش بيناتكووووم ياكماااا ضاااارب بيهاااا لخط زاناتيييي واناااا مفخبااااريش

عماد: هند خليني محتارمك

هند: متحترمنيش اسيدي انا معندي مندير بإحترامك غير بعد منها وعطيها شبر ديال تيساع وقسمان عضمان وتعاود تعرض ليها ولا وتمد يديك عليها غنتفاهم معاك

عماد: (ضحك بستهزاء ) شنو غتعيطلي على لبوليس

هند: لا غنعيط ليك على لي يخليو دار بوك اما لحبس كيدخلوليه رجال ماشي شمايت ( شافت فيه بغيض وضارت معنقا شيماء لي كتبكي وتجراتها باش يمشيو لدار)

عماد: ولله لبقات فيك أشيماء انا ترضني ز**** وطلعي معيا صبع (وضار عند يونس لي مليوح فلارض ) بغا تبدليني بكلي مني (وعطاه ركلا لكرشو حتى خرجليه دم من فمو ومشا )

نمشيو لمكان أخر ….. بضبط فواحد لبيت ديال نعاس لي كان عادي وكل اتاتو بسيطة …. كان كالس حسان على ناموسية حتى تحل لباب ودخلات وحد لمراة كبيرة شويا فلعمر

حسان : ياتي زيدي نهضر معاك

رقية:( تماشت وحداه كلسات ) لله يسمعنا خبار لخير وخا من وراك مكاين خير

حسان: خير إنشاء الله خير إوا سمعي مزيان راه قاسم طلب درية لزواج

رقية: (بتسمات) إيه مرحبا ملقاوش محسن منو وشكون بعدا من ولادو واش لكبير ولا لمتوسط حتى صغير ماشي ديال زواج

حسان: (حنحن وشاف فيها) ماشي لولادو

رقية: إوا ليمن لشي حد من فاميلتو

حسان: ليه هوا

رقية:(خرجات فيه عينيها وضربات على فخاضها) اويلي على هوا واش تخورتي فمخك باغي تعطي بنتك لواحد قد باها

حسان: أنا غير كنعلمك راه عطيت لكلما لراجل

رقية: لا ولله حتى شرفتي وخرفتي (وقفات عند راسو) إوا سمع ولله لا خداها ودكشي لي كيدورليك فراسك ولله مغيكون

حسان:(وقف حتى هوا بنرفزة) كتحلفي عليا أبنت لحرام( شدها من شعرها لي كانت مغطياه بدرة ديال حياتي) ولله تم ولله وديري شي حاجة ماهياش قدام ناس ولله حتى نسلخ مك قدامهم راك واقيلة توحشتي لعصى وقولي لديك بنتك توجد راسها (طلق من شعرها وخشا يدو فجيبو وجبد 100 ولحها ليها على وجها) وهادي خوديلها بيها أش بغات ولي شاط رضيه ليا ونعرفك خبعتيه ولله يديك حتى نهرسهم ليك إخخخخ على كنس مايخليوك لاتفرح ولا تنشط (دفل عليها) تففف على بنادم (وتم خارج من لبيت وهاو كينكر)

رقية:(كلسات على ناموسية ) سير لله يخد فيك لحق لله ياربي شهاد موصبة بقاتليه هادي حتى هيا باغي يبعها كيفما باع لوالا ولمن لشارف لله ياربي غيحمقني هاد راجل هوا ولدو

🍂🍂🍂🍂🍂🍂🍂🍂🍂🍂🍂🍂🍂🍂🍂

نرجعو لعند هند لي وصلات لدار ولقات أنور وعمها لباشير كالسين كيشربو أتاي …. غير دخلو سعيدة شافت شيماء بديك لحالة ضربات على حناكها

سعيدة:(بخوف) اويلي مالكي

عزيز:(ناض لعندها كيقلبها ليها وجها) شكون ضربك واش كريساوك

شيماء:(حركات راسها ب لا وتلاحت على صدرو وهيا كتبكي ) هءهءهء هءهءهء

سعيدة:(شافت فهند) أويلي مالها شنو وقع ليها وشكون ضربها

هند:عماد ولد خالتي رقية

سعيدة: اويلي داك شمكار اش بغا منها

هند:(حنات راسها وبخجل تكلمات) كان باغي يتصاحب معها وهوا من شحال هادي وهوا كيتبعها

عزيز:(شاف فشيماء لي فوسط دموعها هزات راسها كتشوف فهند بصدمة) وعلاش مقلتيهاش لمك ولا لأنور يخلي دار بوه

هند:(شافت فشيماء وطمناتها غير بعينها ورجعات شافت فعزيز) هوا كان كيهددها بشي تصاور

عزيز:(خرج فيها عنيه وتكلم بصدمة) تصاور

هند: ( حركات رسها ب أه ) اه تصاور كان كيوقفها فطريق على غفلا وكيقرب منها ويخلي صاحبو يصورهم باش يهددها بيهم على اساس أنها واقفا معاه بخطرها ونتوما غير تشوفهم وتفهمو غلاط ودابا إلا دكلاريتو بيه غيقوليكم انهم كانو (هبطات راسها بستحياء) مصاحبين وهيا كتمشا معاه بإراتها

سعيدة:( بخوف) وعلاش هادشي مكتقلوهش ليا نمشي نديه فين يتربا ولا نتبرا من مو

هند:(شافت فانور بتحدي) راني قلتها لخووويااا أنور (وضغطات على خويا ) وخدا منو تصاور وتبرا منو ياكا أخويا

أنور:(بقا غير كيشوف فيها بصدمة وحرك راسو بلا هواه) اه

هند: شتي ابابا وريهم ليهم اخويا انور باش يشوفهم باش حتى لاشافهم ولا صيفطهم ليهم داك لحمار ميفهموش غلاط

أنور:(شاف فيها وهوا كيتحلف عليها غير بعنيه ومن بين سنانو هضر) مسحتهوم

هند:(هزات كتافها وبرائة هضرات) حسن

عزيز:(بعد من على شيماء وهوا كيتفحصها) علاش أبنتي مقلتينا والو نمشي نتفاهم معا والديه بن لحمار لاخر

هند: حيت خافت ابابا متيقوش بيها (مشات لعند شيماء ) يالله اختي نديك لبيتك نداوي جرحك باش ميزيدش يتورم كتر

سعيدة: انا نمشي نجيب ليها شي حاجة جامدا تحطها على حناكها باش ميتنفخش(ومشات لكوزينة وهند جرات شيماء لبيتها بعدما شافت فانور وغمزاتو بإنتصار …. حطاتها على ناموسية وتكلمات معها)

هند: فين هوا تيليفونك

شيماء:(بتعب ) علاش بغيتيه وعلاش قلتيلهم عماد لي ضربني وعلاش كدبتي عليهم

هند: علاه نتي خليتلي شي حل اخر واش سحابليك عماد غيدوزهاليك راه مشا يعركها شراب باش ليل يقصر حدا بابنا وديك ساعة غتشوفي شوهة ديالت بصح دابا أري تليفونك ومنبعد غنتفاهم معاك على هاد تسلكيط لي ولا فيك

شيماء:(خشات يديها فجيبها ومداتولها) لاش بغاه

هند:(كلسات حداها ودخلات جيهت تصاور) غنمسح تصاوركم باش ميبقا حتى داليل حتى داك لكلوشار عارفاه عندو غير نوكيا بيل (قطع حديتهم سعيدة لي داخلا وفيديها ميكة ديال جلبانة جامدة ومداتها لشيماء) واش تسال لحامض شفتك جيبالها جبانة ولا عرفتي شنو ديك لحامضة غير خبعيها ليا حيت غنحتاجها

سعيدة:(حركات راسها بالله يستر ) واش وقت ضحكك دابا

هند: شكون قاليك كنضحك راني هجرتو شحال هادي معاه

سعيدة: (حلات واحد لمجر حدها وجبدات منو بومدة وماتها لهند) هاكي دهنيها لختك وسكتي حيت لي سمعك يقول مزوجة والدة 10

شدات من عندها لبومدة وبدات كتدهن لشيماء غير بشويا غير سالات عوناتها تنعس فبلاصتها وبقات كالسة حداها كتمسح فتصاورها مع عماد وكل رسائلهم ومكلانتهم

اما سعيدة فخرجات متاجهة لكوزينة وباشرات فتوجاد شلايد لغدا ….. اما فسيجور كان عزيز كالس وهوا كيتحلف فعماد وانور كيغمز فلباشير باش يهضر وهوا كيغمض عينه ويرجع يفتحهوم زعما ماشي وقتو دابا

أنور:(شاف فعزير) عارف لوقت وضرف ماشي مونسبين لهاد لموضوع لي جينا على قبلو

عزيز:(شاف فيه بستغراب) إنا موضوع أولدي لله يسمعنا خبار لخير غير هضر اولدي ماشي موشكل

أنور :(شاف فلباشر) خلي لكبار هوما لي يهضرو كيف لأصول

لباشير:(شاف فعزيز بإحرج من لموقف لي حطو فيه ولد) هوا فصراحة انور جا لعندي لبارح بليل ورغبني باش نجي نفاتحك فوحد لموضوع

عزيز:(بستغراب ) وشنو هوا هاد لموضوع لي ميقدرش يجي يقلو ليا هوا

لباشير: حنى جاين طالبين وراغبين فيد بنتك هند لولدي أنور على سنة الله ورسوله

عزيز: شنو

أنور:(تقاد فكلستو) انا عرف لوقت ماشي موناسب ولاكين مبقيتش قادر نصبر كنت غنجبد معاك لموضوع من شحال هادا ولاكين قلت حتى تسالي هند قرايتها ودابا حمد لله شدات لباك ديالتها مبقا عندي حتى سبب لي يخليني تأجل لموضوع وياك كيقول خير البر عاجله

عزيز:(حنحن وشاف فأنور بجدية هضر ) هند مزالتها صغيرة على زواج وزيد انا مزال باغيها تقرا وتحقق احلامها وانا مزال مصاخي بنتي ماقلت شديت تقاعودي نشبع من بناتي

أنور: ماشي موشكيل نزيد نصبر عام اخر علما تكمل 18 عام وديك ساعة نتزوجو وحاليا نديرو غير خطبة

عزيز:(حرك راسو ب لا ) لا اولدي انا مكنأمنش بشي حاجة سميتها خطبة وأنا منبغيش بنتي تقيل ضور بها فزناقي حتى يوقع شي حاجة لا قدرا لله انا كنعرف غير ورقة ديال زواج وانا بنتي حاليا مغنعطيهاش حتى تكمل قرايتها

لباشر : مقلتي عيب أخويا وحتى حنى دابا رشمناها غير تكمل قريتها ديك ساعة يديرو لكاغط

عزيز: اش غترشم أخويا واش كالسين كنبيعو دلاح هنا حتى لتما وهيا تدي لي بغات انا مغنبزز عليها حتى واحد ونغنربطهاش من دابا هيا حرة فختيارها

انور:( تكلم بنرفز) علاش مابغيش تعطيهالي واش ناقصاني شي حاجة حمد لله بخيري وقاد نعيشها أميرا وزيد اني كنبغيها وهيا لي غاندي

عزيز:(بعدم رضى) شنو هاد لمصطلاحات لي كتهضر معيا بيها شهاد قلت لحيا بناليك نصارة كالس عليا كنبغيها

لباشير: بلما تحكر على لموضوع اخويا هادي هيا هضرا ديال ولاد هاد لوقت صافي غنصبرو حتى تكبر وتكمل قرايتها وديك ساعة يكون خير

انور:(وقف بعصبيا) مكاين لاتكبر ولا ***** وحق ربي لمعبود مغيديها شي ****** من غيري مزيان قاليك تختار لي بغات ***** انا

عزيز:(بعصبيا) شهاد قلت لإحترام وقلت تربية وشهاد لهضرا ديال زنقة (هز صبعو بتنبيه) إوا سمع أولد خويا أنا نعنديش بنات لزواج

أنور:(بتحدي هضر) هحنا غنشوفو اعمي و لي خلقني وخلقك مغتكون غير ليا (ضرب طابلة برجليه ومشا كينتر ويسب وكيتحلف غير بوحدو )

لباشير:(بإحراج) متديش عليه ر…

عزيز:(قاطعو) صافي هاد لموضوع تسد هنا (شاف فسعيدة لي غير سمعات لغوات واقف حداهم وهيا مصدومة من هضر ديال أنور حيت سمعات كل حوارهم وعمرها توقعاتو انه حاط عينيه على هند) سيري حطينا نتغداو (مالت ليه غير براسها ومشات لكوزينة تكمل شغالها ودنيها على برا وعقلها خدام كيفكر )

🍂🍂🍂🍂🍂🍂🍂🍂🍂🍂🍂🍂🍂🍂🍂

نمشيو عند انور لي مشى نيشان لدارو وهوا مكره وحتى لخطا لي كان بانيها باش يخلي هند تتحدا بها باها وتوفق على زواجهم ريباتها ومن لفوق رداتها ورقة رابحة ليها …. وقف حدا دارو وجبد سوارت وحل لباب ورجع سدها بعنف غير دخل شم ريحت طياب وغمض عينيه وساط بملل …. لاح سوارت من فوق واحد طابلة ودخل كيقلب بعينيه حتى بانت ليه كتحط لغدا على طابلة وغير شافتو مشات لعندو وتعلات على طراف صباعها وباستو من شفايفو

مريم:( بإبتسامة ) تعطلتي احبيبي

انور:(دفعها من قدامو وداز كلس على سداري) ق*** من قبالتي ماحمل نشوف حتى ق***

مريم:(قربات حداه وكلسات على حجرو وهزات يديها كتماسي ليه كتافو) شكون قلقلي حبيبي

أنور:(دفعها بعنف) مريم ق*** ممساليش لتق****
ديالك

مريم:(وقفات وبدون إكترات لكلامو زادت قربات ومن بين رجليه دخلات ) إلا كنتي معصب انا نبرد حبيبي

مدات يدها لرجولتو بدات تماسيه بحترافيه حتى رض انور راسو لور وسرح يديه على لوسايد …. وهيا غير شافتو ترخا زعمات ورفعات يديها لسمطة ديال سروال وحلاتها ليه ورفعات راسها كتشوف فيه بجرئة وهيا كتعض على شفايفها بإغراء … حلات ليه صدافة وهبطات ليه سنيلة ديال سروال حتى باليها علاش كتقلب عضات على لسانها وهبطات ليه لبوكسر وشداتو بين يديها كتلعب بيه وانور مغمض عنيه كيتنشوى …. حتى حسات بيه شدها من شعرها وخشاه ليها فمها وطلعو معها حتى لحلقها وبدا كيديه ويجيبو بعنف وهيا عنيها ومعيتها تقلبو عليها محبس حتى جابو ليها فمها خرجو وسد ليها فمها ونيفها باش تسرطو …. وقف وجرها من شعرها حتى لطالبة شد لاناب وجرها بكل لاكل لي فوقها ودفعها على طابلة ونعسها على كرشها وطلع ليها لكسوة لي لابسة وهبط ليها سترينغ وعطاها ضربا على مؤخرتها باش تقاد لوضعيا لي بغا هوا وبدون إندار طلعو معاها …. بدا كيمارس معها بعنف غير كتبغي تبعد او تهرب كيضربها ولا كيزيد يجرها من شعرها ولا كيقرصها من صدرها …. وهيا غير كتبكي وبإسمو كتنادي باش يرحمها وخا تعودات على معاملتو ساديا ليها ولاكين ليوما كان أكثر عنف من لأيام لي سبقو حتى ندمات علاش قربات ليه …. اما هوا خدام كيبرد أعصابو فيها بدون إكترات وعقلو مع عمو لي رفض يعطيه ملاكو وكل مكيتفكر وهوا كيزيد فسرعتو فلممارسة …. محبس حتى قرب يجيبو خرجو بعنف وجرها من شهرها وهيا شبه مغيبا كلسها على ركابها وخشاه ليها فمها كيخوي فيه حتى سالا وسد ليها تاني فمها ونيفها غير سرطاتو دفعها بعنف وهز سروال كيقاد فيه وخشا يدو فجيبو وجبد بزطامو حلو وجبد منو رزمة ديال لفلوس ورماهم عليه وعطاها بضهر متاجه لكوزينة وفنفس لوقت كيهضر

🔞🔞(صافي سالاو 🙄) 🔞🔞

أنور: قبل متخرجي جمعي ديك روينة

دخل لكوزينة ومشا لثلاجة حلها وجبد قرعة ديال شراب وخرج متاجه لبيتو دخل وسد عليه لباب …..

اما مريم فبقات منشورة على لارض كتبكي وهيا كتحاول ترض انفاسها لي قطعهوم ليها حولات توقف وهيا محاساش برجليها ومنطقة لحساسة ديالتها عطياها لحريق غير وقفات طلعات سترينغ ومسحات دموعها وحنات كتجمع ديك روينة وهيا كتشهق وكتأوه من لالم مع كل حركة كديرها … غير سالات تاجهات لبيتو وحطات ودنيها كتصنت سمعات فقط صوت لموسيقى تنهدات بتعب وضارت هزات صاكها وسوارتها وخرجات بحالها وهيا كتمشا غير بشويا وكل رجل مبعداها على ختها

🍂🍂🍂🍂🍂🍂🍂🍂🍂🍂🍂🍂🍂🍂🍂

هكا داز نهارهم …. أنور لي مخرجش نهائيا من بيتو كلس لعشيا كاملا وهوا كيشرب كاس من ورى كاس ولموسيقى خدامة وعقلو كيخطط حتى ضاخ وطاح كاو …. اما مريم كيف خرجات من عند انور مشات لدارهم دخلات نيشان لحمام دوشات وداوات منطقتها الحساسة وخرجات لبيتها لي غير دخلات ليه تلاحت على نموسيتها وعطات لعنان لدموعها حتى داتها عينيها ….. أما هند شيماء لي مخرجو من لبيت حتى تحط لغدا على طابلة وتغداو فجو من صمت رهيب ولباشير غير كينقب وهوا مزال حاس بالإحرج من فعل أنور اما لباقي فكياكلو عادي خصوصا هند لي بعد إنتصارها من تهديدات أنور ورفض عزيز لطلب أنور لي كل حوارهم داز على مسامعها فشهيتها عاد مازات كبرات وخا عرفاه مغيدوزهاش ليها بساهل

🍂🍂🍂🍂🍂🍂🍂🍂🍂🍂🍂🍂🍂🍂🍂

شميشا غربات ودنيا ظلامة ….. عند هند لي كانت كالسة كتعشا مع شيماء بحدهم اما عزيز ولباشير فمشاو عند لأم ديالهم برفقة سعيدة وامجد باش يسلم عليها ويشوفها ويشوف لعائلة حتى هيا …. كانو كالسين كياكلو ونفس لوقت كيتفرجو فتلفازة حتى هزو ريسهم بسبب صوت لغوات ودقان فلباب

شيماء: معرفتش شكون كيدق هاكا (حتى سمعات شي حد كينادي بإسمها وهيا تخرج عينها ) عماد هادا صوت عماد

هند:(وقفات وتمشات لبيتها ) هالي كلنا ليوما غنتشوهو

شيماء: (كضرب على حناكها) ويلي ويلي قفرتها

هند: ( دخلات لبيت بدون متشعل ضوء وتاجهات لسرجم ) ششششش قطعي حسك حمدي لله لي ماما بابا مكينينش فدار( ودلات راسها كطل عليه)
كان كيضرب فلباب ديال برا هوا كيغوت )

عماد:(بصوت تقيل وهوا كيضرب فلباب ) شيمااااااء خرجييييي عنديييي ياديكككك لق***** ليووووماااااا ن***** **** قدمال لعبد ونوريييييك تق****** يابنت ق******* شيمااااااااء

🍂🍂🍂🍂🍂🍂🍂🍂🍂🍂🍂🍂🍂🍂🍂

فين هيا شيماء غير كتمشي وتجي فداك لبيت وهيا كتولول وضرب فحناكها

شيماء: صافي هادي هيا لخرى ليا ليوما غيقتلني

هند:( ضارت لعندها) إوا صباح الخير منين كنت نقيل نبح كيف لكلب ونقوليك بعدي منو راه مغيصلاحش ليك ومن وراه غير لمشاكيل ونتي كتقوليلي لا حنى كنبغيو بعضياتنا ومغيقدش يأديني إوا هبطي عند دابا نيت يوريك لحب كيف دارير

شيماء: ماشي وقت نكيرك دابا فكري معيا فشنو غنديرو اه عيطي على انور يجي يديه من نهنا

هند:(دارت فيها شوفا ديال واش من نيتك ) بقالي غير هوا مكفاوه فيل زادوه فيلة (عضات على شفايفها وهيا كتفكر) سيري جبيلي تليفوني

شيماء: لاش بغاه

هند: ( بسخرية ) نديرليه فيديو ونلوحو فلفايس مثلان نعيط لبوليس

شيماء:(حركات راسها ب لا ) لا إلا دخلو لبوليس ولله حتى غنتفضح وبابا وماما غيقتلوني

هند: ديك ساعة فكري فهادشي قبل (رجعات كتطل ) ويلي على شوها جيران كاملين جابو خبارنا ويلي ويلي كولشي كيطل ( شافت فشيماء) معندنا حتى حل من غير نغوتو لبوليس يجيو يجمعوه

شيماء:(كتحرك راسها ب لا ) لا عفاك متغوتيش (كلسات على ناموسية وهيا كولها كترجف وخشات وجها من بين يديها حتى طلعات راسها وشافت فهند) عيطي على ريم تقولها لمو ولا لباه يجيو يدوه

هند:(بسخرية ) على روميو ديالك خلا لريم ولا مو شي تيليفونات واش من نيتك اشيماء كتهضري كانك معارفا والو ولا عقلك كتخدميه غير فتحراميات وتسلكيط معا زوافريا ( ورجعات كطل عليه وكدعي لله غير فوقاش يمل ويمشي بحالو حتى خرجات عنيها وضات عند شيماء ) انور جا

شيماء:( ناضت بزربا وطلات حتى هيا) حمد لله ياربي غيفكنا منو

هند:(عضات على شفايفها ) غتفكي نتي وغنوحل أنا لله يخرج هاد ليل على خير

🍂🍂🍂🍂🍂🍂🍂🍂🍂🍂🍂🍂🍂🍂🍂

نهبطو لتحت عند عماد لي وقف على ضرب ولغوت وهوا كيتمايل كيضحك غير بحدو منين شاف انور لي جاي لجيهتو وشوفاتو مكتبشرش بلخير لي كيف صاق لخبار من عند ولاد لحوما ولبركاك ديالتو لي جاو عندو حتى دارو

عماد : وصلاتهاليك صحيبتك لي منوض على قبلها رعب فلحموما

انور:( جرو من لكل ديال لقبية وهضر معاه بشوية) غير حيت ماصاحيش مغنحطش عليك يدي ( دفعو بعنف حتى طاح فلارض) دبا سير ق*** لداكوم وحسابي معاك غدا

عماد :(ربع رجليه وطلع راسو كيشوف فدار هند وشيماء ) وبربي منتقلع منهنا حتى نشوف حبيبتي (غوت) شيماااااااااء

أنور: (شاف فوحد دري ولد لحوما) سير جيب ليا سطل ديال لماء بارد

لولد: واخا اخويا (دار كيجري لدارهم لي كانت غير قربا حل لباب ودخل لطواليط لي كانت من تحت دروج وعمر سطل بلما وداه لانور) هكا اخويا

انور:( شد من عندو سطل وكبو على عماد لي شهق بسبب لماء ) تهز يالله تهز مابغيش نضربك دابا حيت مغاديش تعقل عليها خليك حتى تصحا باش عمرها تمحاليك من لميموار ديال مخك(شاف فدراري ديال لحوما) هزوه عليا ديوه لدارهم

مالوليه بريوسهم ومشاو كيجرو فيه باش ينوض موقفوه غير بلكشايف وهوا عاد مكيتقل بسبب شراب بقاو معاه حتى داوه لدارهم …. اما أنور فغير مشا عماد خشا يديه فجيبو وجبد تيليفونو ودوز لخط وهوا كيشوف فسرجم بيتها

انور: (بأمر) غتهبطي عندي دابا

هند:( كانت كطل عليه من سرجم و هيا عاضة على ظفر يديها) واش حماقيتي فين غنهبط فهاد ليل سير بحالك (بغات تقطع وهيا توقف منين سمعات هضرتو)

انور: غتهبطي ولا غنطلع عندك وديك ساعة مكاين لي يفكك مني 5 دقايق لقاك قبالتي مهبطتيش غنطلع لعندك من لبالكون ومتنسايش راني فاتي دايرها وسوارت بابو راه عندي وخا تبدليه ألف مرة بقات عندك غير 4 دقايق ( وقطع عليها وتمشا حدا صور ديال درهوم وتكا على ضهرو رهز رجل على لحط وجبد كارو كيكمي فيه )

🍂🍂🍂🍂🍂🍂🍂🍂🍂🍂🍂🍂🍂🍂🍂

عند هند لي غير قطع عليها شافت فشيماء لي واقفا حداها وها كتاكل فظفرنها

شيماء:(بتسائل) مالو اش بغى

هند:(بخوف) بغاني نهبط لعندو

شيماء: إوا هبطي علاش كترعدي غير بحدك

هند: علاه هوا خلاني فين نختار (شداتها من يديها وهيا كتجر فيها ) زيدي تهبطي معيا

شيماء:(نترات يديها) نتي فين غنهبط حبيبك بغا يشوفك وانا اش غيكجدر بيا

هند: بغيت ليك حب ف***** زيدي قبالتي (جرتها معها حتى لتحت وقبل متحل لباب ديال برا ضارت لعندها هضرات معاها غير بشويا ) سمعي مزيان واخا يقوليك سيري متمشيش صافي

شيماء:(حركات راسها ب اه) وصافي غير حلي داك لباب

هند:(خدات اكبر كمية من الهواء وحلات لباب حتى لقاتو واقف قالتها وخاشي يدو فجيبو وتانيا شاد بيها لكارو …. طلعات فيه عينها وسرطات ريقها ) اش بغتي

أنور:(لاح لكارو وزطم عليه برجليه وهز عنيه فشيماء لي واقفا من موا هند) كيف بقتي اختي

شيماء:(بإبتسامة ) حمد لله

أنور: بلاما متخافي دبا نتفاهم معاه وهادشي مغاديش يوصل لعمي غير كوني هانيا

شيماء:(بإمتنان) لله يحفضك اخويا ربي يخليك

انور: هانيا راكي ختي (شاف فهند) ممكن تخليني معا هند بحدنا

هند: ( خرجات فيه عينيها) ختى معندها فين تمشي ولي بغتي تقولو قولو قدامها

أنور:(شاف فشيماء ) شيماء دخلي

هند:(شدات فيها) إلا دخلات غندخل معها (بغات تدخل وهوا يدفعهوم لداخل بجوج وجر هند من دراعها وشاف فشيماء وبلقاصح هضر )

أنور: شيماء دخلي وطلعي لفوق

شيماء:(شافت فهند بأسف ) واخا اخويا (ودخلات لدار )

انور:( بقا متبعها حتى دخلات عاد ضار لعند هند ) شنو بغا تلعبي معيا

هند:(كتحاول تفك يديها من قبضتو) طلق مني نتا لي بغيتي تلعب معيا وانا غير وريتك لعب كيف كيكون

أنور: لا تمجهتي معا راسك

هند:(بستفزاز) منك تعلمنا علاه ماشي تربية يديك

أنور:( جرها بعنف ولاحها على لحيط حتى تزدح ضهرها معاه وكمشات ملامح وجها بألم) يسحابليك قطعتي لواد ونشفو رجليك امممم إوا سمعني مزايان منهنا يوماين غتكوني ديالتي

هند:(ربعات يديها بسخرية هضرات) وشنو غدير متلان منهنا ليوماين

انور:( حط يديه بجوج على لحيط وزاد قرب ليها حتى ولا نفسو كيضرب على وجها وهيا تقبح ملامحها بسبب رائحة لكارو لي فيه) بلما نحرق ليك بمفاجأة خلي حتى تكتاشفي راسك (وباسها من خدها )

هند:( كدفعو من صدرو ) بعد مني راك خنقتيني بريحت دخان

أنور:( حرك راسو ب لا ) تو تو عمري نبعد منك وهاد ريحة خاصك تعودي عليها حيت غتبقاي تشميها حياتك كاملا ملاكي (وزاد قرب ليها وعنيه على شفايفها لي عاضة عليهم …. شد ليها يديها لي كتضربو بها بعنف وطلعهوم من فوق راسها بيد وحدا وثانيا شدها بيها من فكها باش يتبت ليها رسها وزاد قرب حتى ولا صدرو ملامس صدرها وجبهتو من فوق جبهتها غمض عنيه وهوا كيقرب شفايفو لثغرها يالله غيحط عيهم دياولو وغيغوص فرحيف شهدها حتى فتح عنيه بنرفزة وصاط بعصبية وبعد منها منين سمع صوت عزيز وسعيدة كيهضرو حدا لباب) حتى هادو ملقاو حتى لدابا عاد يجيو ( شاف فهند لي مزالا جمدا فبلاصتها وكتحاول تستوعب شنو كان غيوقع دابا ) ماشي موشكيل مزال ليام طويلة

وباسها من خدها ومشا غير بشويا حتى لوحد دخيشا تخبع …. اما هند مافقت حتى سمعات لباب كيتحل بسوارت عاض ضارت كتسناهم يدخلو وهيا كتلتافت من وراها وكتشوف فين مخبع أنور …. دخلات سعيدة هيا لولا وعزيز لي كان هاز امجد من موراها كيف دخل طلع عينيه فهند وبستغرات هضر

عزيز: هند شنو كديري هنا فهاد لوقت

هند:(فركات يديها بتوتر) كنت كنقلب على ليكيت دياولي ملقيتهمش لفوق قلت يمكن نسيتهم هنا فجردة

سعيدة: (حركات رسها ب لا) لا راهم فبيتك من فوق لكوافز تما شفتهوم

هند: مشفتهومش

عزيز 🙁 طبطب على ضهرها) ماشي موشكيل يالله نطلعو راه لبرد هنا

مالت ليه غير براسها ومشات داخلا لدار وهيا كتلتافت وسعيدة من راها … اما عزيز فسد لباب بصاقط ودور سوارت عاد دخل لدار وسد لباب من وراه بنفس الطريقة…… اما انور فغير عرفهم صافي طلعو لفوق خرج غير بشويا ومشا لواحد شجرة كانت تما وطلع فيها حتى وصل لصور ديال دار وهوا يقف عليه ونقز وبحترافية وجا واقف على رجليه ….. نفض يديه وحوايجو وجبد تيليفونو من جيبو ودوز لخط

انور: معاد منهنا ليوماين بغيت كولشي يكون واجد كيف وصيتك

معاد: كولشي غيكون كيف أمرتي اسيدي

انور : مزيان (قطع وشاف فدارهم ولإبتسامة توعد هضر) مبقى والو املاكي وتكوني من بين أحضاني ( رض تيليفون فجيبو وتاجه لدارو )

🌞أصبحنا وأصبح الملك لله نهار جديدة وأحداث جداد …… في موسكو بضبط امام قصر دهبي محواط بعديد من ليكارد لابسين ليباس موحد وحاملين أسلحة متطورة …. وقفات طونوبيل من نوع هامر سوداء امام بوبة القصر وتقدم احد لكارد فتح لباب لخلفي ديال طنوبيل ونزلات منو بنت تكون في العشرينيات ومن ملامحها كتبان أجنبية …. حتى تم نازل من جيها لاخرى من طونوبيل سيف مد يديه كيحيد نظاظورو وتقدم لعند لبنت وشار ليها بيديه باش تتفضل وهيا مالت ليه براسها …. دخلو لقصر لي كان بلون الابيض ودهبي الحر وكل أتاتو من طراز الرفيع وفكل أركان القصر واقف كارد …. تمشاو مسافة طويلا معا وحد لمراح كيبر حتى وقفو امام بوابة كبيرا غير وقفو حلو ليهم جوج ديال ليكارد لباب عاد دخلو لوحد صاله كبير خاصة لتناوال الاكل لي كانت بنفس تصميم لخارجي للقصر مع نقوش وزخاريف و ثريات كبار مصنوعين من الدهب وصالة مونجي لي كانت طيولة بزاف مع لعديد من لكراسي لي كانو كالسين فيها نزار وهيصر لي مترئس الطاولة …. تقدم عندهم سيف وكلس قبالت نزار ولبنت حداه

《حوار بالإنجليزية 》

نزار: فين هاد تعطيلا اصاحبي

سيف: عاد ساليت ( ضار لعند لبنت ) نعرفكوم مايا عاهرة خاصة وسابقة لأكبر مافيوزي فأمريكة وخبيرا فلأسلحة ولفنون القتالية (شاف فنزار) نزار هوا شخص لي غتكوني معاه على تواصل بمعنى خدمتك غتكون معاه

مايا؛(مدات يديها بلباقة ) متشرفين ميستر نزار

نرار: ( صافحها) شرف ليا أنسة مايا

سيف:(شاف فهيصر لي مرفعش راسو نهائيا من على طابليط وفنفس لوقت كيرشف من قهوتو) هيصر هوا كولشي ولبوص ديالنا لحالي

مايا:(هزات يديها ) متشرفين ميستر هيصر
(هيصر مرفعش نهائيا عنيه ومكترتش ليديها لممدود …. هبطات يديها بحرج وشافت فسيف ) احم فوقات غتقام حفلة المزاد

سيف: لحفلة غتكون ليوم بليل

مايا: تمام

نزار: ركبتيها لجهاز لي غنتواصل معها بيه

سيف: اه ركبت ليها ضرس إلكتروني لي عن طريقو غتتواصل معاك به وفنفس الوقت مغيتيرش لإنتبه

نزار: يقدر يبان فسكانير او لالة لي كتكشف المواد المعدينية

سيف: هاد ضرس لي صنعتو بطريقة جدا دقيقة وحاولت منستعملش مواد معدينية باش ميتيرش لشك وإلى حتى مرات من سكانير غيبان عادي

نزار: (ماليه براسو بلفهم وشاف فمايا) واش فهمتي مزيان اش غديري

مايا: (حركات رسها ب أه ) فهمت

سيف: مزيان دابا طلعي لأحد لغرف ترتاحي فيهم باش غير يوصل لوقت غيجي يديك شخص لي غيحطك فلمزاد

مايا: اكي ( وقفات وشافت فلخدامة لي شارت ليها بيديها باش تتفضل ومالت ليها براسها وتبعاتها)

🍂🍂🍂🍂🍂🍂🍂🍂🍂🍂🍂🍂🍂🍂🍂

في المغرب …. فواحد لكوزينة متوسطة بتصميم بسيط …. كانت رقية كالسة على كرسي ديال لبلاستيك وقبالتها بانيو فيه دجاج كتنقي فيه …. حتى دخلات ريم كتحك فعينيها وشعرها شاد ريزو و باين عليها عاد فايقة من نعاس …. حنات باست ليها راسها وشافت فدجاج بستغراب

ريم: شكون جاب هاد دجاج كامل

رقية: باك

ريم:( كلسات حداها ) اوايلي على فين عمر با فات دجاجة وكيف يجيبها يقوليك قسميها على 10

رقية:(تنهدات) اش غنقوليك ابنتي داك باك بغيتليه شي موصيبة فهاد نهار

ريم : اويلي امي لاش كدعي فيه اش دارليك ثاني

رقية: بغيتها دار ليه علاه مفراسكش ليوم جاي لباطرون ديال باك يخطبك

ريم : شناهوا

رقية : علاه باك ليمن جايب هاد دجاج ولحم وديسير وهوا كيموت على لفلوس إلى لكان غيربح من واهم شي حاجة

ريم:(حركات راسها ب لا ) لا امي انا مباغاش نتزوج انا بغا نكمل قرايتي (هزات ليها يدها من وسط لبانيو وباستها ليها وبصوت قريب باكي هضرة) عفاك امي متخليهش يزوجني هءهءهء ولله حتى نقتل راسي هءهءهء

رقية:(شافت فيها بحزن ومسحات يدها فوحد لمنديل كان حداها وجراتها لعندها معنقها) علاه انا لقيت ليكم جهد نتي ولا خواتاتك بعدا هادوك كانو كالسين غير فدار وعمرهوم طفروها فلقرايا ماشي بحالك ابنتي لي كنت كنقيل ندعي لله فكل صلاتي نشوفك طبيبة ولاكين لله غالب

ريم:هءهءهء عارفا امي معندي زهر هءهءهء بعدا هوما تزوجو برجال صغار هءهءهء انا امي لي غنضفر شعري مع شارف هءهءهء

رقية:( بقات ساهيا كتفكر وعطيا ودنها لبنتها وقلبها كيتطع عليها …. فلاخير بعداتها عليها شويا وشافت فيها) عندي ليك واحد لحل ابنتي حيت مستحيل نشوفك كتعدبي قدام عيني وانا كنتفرج

ريم: شنو هوا هاد لحل امي هءهءهء عندي حل واحد هوا نمشي لوح راسي من سطح ونتهنا من هاد لعيشة هءهءهء

رقية:(باسة ليها راسها ) لله ينجيك ابنتي ويحفضك (ضورات وجها لجيهت لباب ورجعات كتشوف فيها وهضرات غير بشويا ) غتهربي

ريم:( شافت فيها بصدمة ) شنو واش كضحكي عليا امي فين غنهرب وإلا حتى هربت اخيرتي زنقة

رقية: لبارح بليل قيالة نفكر ومطاحت عليا غير هاد لفكرة

ريم: لا امي فين غنمشي لعند لعائلة غيلقاني ولاعند وحدا من لبنات مجاتش مبغيتش نجبد صداع لحتى وحدا فيهم

رقية: غتمشي لدار بيضاء

ريم: واش امي من نيتك انا فاس وشي مرات كنتلف فيها وبغا تصيفطيني لكاز نيت باش نخرج طريق نيشان

رقية: واسكتينا يهاد لبنت خليني بعدا غير نكمل هضرتي عقلتي على ديك لمراة لي كانت حالة لجمعية لي كنت كنعلم فيها لبنات صنعة

ريم: اه امي عاقلا عليها

رقية: إوا ابنتي هيا قبل متحول لدار بيضاء كانت عطاتني لادرسة ديال دراها وقاتلي إلا بغيت شي حاجة حتى نمرتها كنت عندي مقيدة فتليفون لي باعلي داك لمسخوط ديال خوك

ريم:( بقات كضور هضرتها فراسها ) وزعما مغيكونش عندها مشكيل نمشي لعندها

رقية: بلعكس هيا كانت كتعاون لبنات ولعيالة وكتوقف معاهم هاد لمراة ابنتي لله يكتر خيرها عزيز عليها دير لخير ويديها واصلا وغتعاونكي حتى تكملي قرايتك وتوضفي إنشاء الله إوا اش قلتي

ريم: علاه باقيلي فين نفكر امي إوا فوقاش غنمشي وإلا حصلني با ولله حتى يدفني حيا

رقية: سمعني ابنتي أش دري ليوما غيجيو يخطبوك تصرفي عادي كأنك مات حمارك وقبلتي إوا غدا ياك قلتيلي ديرين شي حفلة دنجاح

ريم: اه وراه خالتي ليلي ماين رجوى عارضات عليك حتى نتي

رقية: إوا صافي نمشيو نفوجو شويا حتى حنا ونفرح بيك وبلبنات مساكن

ريم: وإمتى غنمشي

رقية: هاني جايك لهضرة إوا ابنتي غنرجعو لدار عادي غير يدوي لفجر غتخرجي من دار ديك ساعة خوك وباك كيكون خامدين

ريم: ( طارت معنقها) لله يخليك ليا اميمتي ويطوليك فلعمر

رقية: دابا تصرفي عادي

ريم: واخا امي

رقية: لله يرضى عليك ابنتي نوضي دابا فطري واجي عاونيني ( حتى تسمع دقان فلباب بجهد) ياربي سلامة شكون كيضق علينا فهاد صباح

ريم : معرفتش ( دارت خارجة ورقية من ورها كتقاد فزيفها …. حلات لباب ولقاب ربع ديال رجال ) سلام واش كتسولو على شي حد

شرطي: معاك لبوليس اختي

رقية:( واقفا من وراها كتندب فحناكها) اويلي على لبوليس

ريم : مرحبا واش كاين فاش نساعدكوم

شرطي : واش هنا ساكن عماد دحماني

رقية: ولدي اسيدي اش دار تاني داك لمسخوط

شرطي: ولدك الالة مديكلاري به واحد تعدا عيه

رقية: لله ياربي شهاد موصبة ثاني

شرطي: واش كاين

ريم: اه راه ناعس لفوق

شرطي: طلعي كلميه لينا

ريم: غير طلعو جيبوه نتوما إلا قلتهاليه غيهرب ليكم من سطح هداك خويا وانا عرفاه هاني غير علمتكوم

رقية:(كتهضر حدا ودنيها غير بشويا) اويلي نتي سكتي واش بغا تزيدي تغرقيه واش هداك خوك ولا عدوك

ريم : (ضارت عندها وبشويا هضرات)غزا فيه مكرهتش يكون هادك مات ويحكمو عليه بلمؤبد( شافت فلبوليس وخوات ليهم طريق منين يدوزو ) طلعو لعند راه بيتو فسطح

طلعو جوج كيجريو فدرج حتى وقفو امام واحد لباب حلوه وتمو داخلين …. كان بيت كلو مرون بلحويج قلبو غير بعينيهم حتى باليهم ناعس على ناموسية ديال شخص واحد …. تقدمو لعند جروه من يديه حتى فاق مفزوع

عماد: (بصوت صباحي) شكون نتوما

شرطي: لبوليس

عماد 🙁 وقف مخلوع) لبوليس اش درت اشف

شرطي:( جرو من يديه) حتى لتما تعرف اش درتي

عماد: ولله مدرت شي حاجة اشف غير كدبو عليا

(بقاو جارينو حتى لتحت لقى رقية لابسة جلابتها وهيا كتولول جروه لبرا وركبوه فصطافيط ورقية تبعاتهم فطاكسي )

Leave a comment