Skip links

قصة : الألماسة المفقودة3

 5,574 عدد مشاهداات

كانت كالسا فدروج كتبكي من حرقتها كتبكي على زهرها كتبكي على خوها لي سمعات كل كلامو لي دار بينو وبين موريس وكل كلما كيخرجها من فمو كتحرقها كيفاش واجهو وتحداه وهددو وهوا لي عمرو قلل إحترامو عليه وصلات بيه لتهديد على قبلها على قبل بنت ماهيا من دمو ولا لحمو وهيا لي ختو لمشركين دم كيدير لمستحيل باش يبعدها عليه وقفات ومسحات دموعها وعاد زادت فإصرارها باش تعاون أنور وفنفس لوقت تخرجها من حياة خوها نهائيا وتحاول تردو ليها …. طلعات فدروج حتى وصلات لطبق 4 وتوجهات لغرفة خوها لي كيف حلات لباب طلات عيها لقاتها ناعسة ومكمشى فليزار دخلات وسدات لباب من وراها بسوارت وجبدات تيليفونها من جيبها ودوزات لخط لأنور لي جوبها بزربا

أنور:( كان مزال كالس فجردة ) واش هند قريبا ليك

مرجانة:(تنهدات) هيا ناعسة دابا

أنور:(بأمر) فيقيها

مرجانة: واخا( ومشات لعندها كتفيقها وبسيف فاقت ليها ) نوضي باش تهدري مع أنور

هند:(توسعات إبتسمتها وجوبتها وهيا مدوخة بنعاس) أنور فينو واش جا من لخدما(حطاتليها تليفون على ودنها) أنور

أنور:(غير سمع صوتها شد فجيهت قلبو ودمعة سلاكات طرق خدو بصوت ملهوف) هند نتي بخير ياكما كيديرو لي شي حاجة جوبيني أحبيبتي متبقايش ساكتا سمعيني صوتك لي حرموني منو

هند:(بإبتسامة) أنا لاباس ونت سالتي من خدمتك باش تجي لعندي وماما بابا واش جاو من شغل

انور:غنجي لعندك ملاكي غير صبري عليا فليل غتكوني عندي كنواعدك بحياتك ليلا غتباتي عندي

هند: بصح غتجي لعندنا وماما وبابا

انور: حنا غنمشيو لعندهوم

هند:(بحماس) صافي غير متعطلش انا غنبقى كنتسناك من سرجم حتى تجي لعندي

أنور: واخا أحبيبتي غير هادشي متقوليه لحتى واحد واش سمعتي لحتى واحد

هند: وعلاش

أنور:(مسح على شعرو) غندير ليهم مفاجأ ونتي مخاصكش تقوليها تفاهمنا

هند: اه غديرها مفاجأ (شافت فمرجانة وقلبات وجها وغطات على فمها وكتهضر غير بشويا) ولاكين خيتي مرجانة سمعاتنا

انور:(ضحك على بريئتها) حتى مرجانة عارفة بلمفاجأ

هند:(ضحكات ورجعات كتهضر عادي…. بتسائل) وليمن غدير مفاجأ

أنور:(تبسم بجنب) موريس

هند: أه لعمو صافي تافقنا

انور: توحشتك متصوريش شحال توحشتك قلبي كيدرني ونت بعيدا عليا

هند:(بحزن) واش قلبك مريض

أنور:(تنهد بألم) وبزاف

هند: شرب دواء

أنور: نتي هيا دوا ديالي

هند: صافي غير تجي لعندي غنداوها و…( حيدات ليها تيليفون ولغيرا كتاكل فيها هيا عمرها هضر معها هكا…. ودارتو على ودنيها) انور غي….

انور:(قطعها بعصبيا) علاااااش حيدتييييلهااااا تيييليييفوووون

مرجانة:(خلعها) ا.ا غير خفت يحصلونا وصافي

انور: صافي صافي سمعيني مزيان هند متفارقيش معاها ومتخليهاش تخرج برات لقصر معا شي حد لاخوك ولا عمك تفهمنا

مرجانة: واخا

أنور:فليل غنهضر معاك خلي تيليفونك فيديك (وقطع عليها)

شميشا غربات ودنيا ظلامت ……. كانو مجموعين على طاولة ألاكل كيتناولو وجبت لعشاء وكيف لعادا موريس لي مترأس طابلة وفجنبو الايمن كلسا مرجانة وفجنبو الأيسر كلسا هند أما هيصر فمجاش منين خرج …. كانو كياكلو فصمت وكل واحد فاش كيفكر موريس عقلو مع هيصر ومرجانة مع أنور وهادشي لي غدير أما هند فكل مرا كتشوف جيهت لباب كتسنا أنور وكترجع تشوف فموريس بحماس وكتسناه فوقاش غيفاجأ …. حتى سالاو أكلهم وكل واحد تاجه لغرفتو من غير مرجانة لي بقات مع هند …. دخلاتها لبيت وشعلات ليها تلفازة وهيا مشات كطل من سرجم وكتسنى تصال ديال انور …. ماهيا إلا دقائق حتى صونا عليها وجوباتو بزربا

أنور:(كان وسط سيارة كلس فلمقعد الخلفي) راني أمنت ليك منين دوزي غتهبطي دابا لتحت وغديري داكشي لي تافقنا عليه لأضويا دبا شويا غتطفا حاولي تهدني هند حيت هيا كتجاف من ظلام

مرجانة: (بخوف) أنا خيفا بزاف

أنور: مرجانة متعصبينيش

مرجانة: صافي صافي واخا غندير داكشي لي قلتيلي (تقطع لخط تنهدات ومشات جبدات ليها صباطها وتحنات كتلبسو ليها غير سالات وقفاتها وهيا حنات لعندها) شنو باليك لعبو واحد لعبة

هند:(بتسائل) وشنو هيا هاد لعبة

مرجانة:مممم لعبة السارق وشرطي

هند:(نقزات بحماس) اه اه نلعبوها كتعجبني بزااااف كنت كنلعبها مع صحباتي

مرجانة: مزيان دابا أنا ونتي غنكونو لصوص وشفتي هادوك لي كينين برا

هند :اه

مرجانة:هادوك غيكونو هما شرطة وحنى خاصنى نخرجو من هاد لقصر بلما يشدونا شرطة ويدخلونا لحبس فهمتي

هند:فهت ولاكين أنا بغيت نكون بوليسيا ماشي شفار

مرجانة: حتى لمرا جايا تكوني شرطية

هند: صافي واخا

مرجانة: ولاكين خاصنى نطفيو ضوء باش ميشوفوناش

هند:(حركات راسها بلا ) لا انا مبغيتش نبقى فضلام

مرجانة:(كتمتل لحزن) هيا بغيتيهم يشدونا دغيا ونخصرو فلعبة

هند: أنا مبغيتش نخصر

مرجانة: إوا خص ضوء يتطفى (شدتليها فيدها) ياك انا معاك معند مناش تخافي

هند:واخا

فواحد لحدا تقطع ضوء فلقصر كامل وهند غتموت بلخلعا ومرجانة كتحاول تخفف من خوفها….. هبطات بها لطبقة السوفلي غير بشويا عليهم وهيا مستعملة لفلاش ديال تيليفون ومزالا كتمتل على هند أنهم كيلعبو …. هبطو وهما كيتسلتو حتى وصلو لغرفة المخزن لي فيها غير لأثاث لقديمة ولعديد من لكراطن بقات مرجانة كتسنا أوامر من عند أنور وهيا كتسمع لخادمات وليكارد فداخل القصر كيستفسرو على شنو وقع لاضويا ماهيا إلا ثواني حتى بدات كتسمع دقان من نافدة الغرفة قفزات هيا وهند من بلايصهوم …. طلقات من هند ومشات تشوف شكون تقدمات بخطى بطيء حتى وصلات لسرجم وهوا يباليها وحد لابس حوايج ديال ليكارد

لكارد:( كيشوف فجنابو وعاد طلع راسو فيها) فين هيا لبنت

مرجانة:(ستغربات منو حيت لابس حوايج ديال ليكارد ديال خوها) شكون نتا

لكارد: أنا لي من طرف مسيو انور فعطيني لبنت قبل ميرجع ضوء ويخدمو لكاميرات

مرجانة:(دارت لعند هند لي كانت مكمشا فواحد لقنت وهيا خيفانة) هند أجي ( جات لعندها كتجري وحنات لعندها) كان خاصني ندير هادشي داروري واخا عارف راسي كنغامر أكبر مغامرة فحياتي (مسحاتليها على راسها) أنا وخا كنغير منك منين كنشوف خويا قريب منك ولاكين فنفس الوقت مبغيتكش تكبري بلا والدين حيت هوا شعور خايب بزاف (باستها من جبهتها وشارت ليها لسرجم ) شفتي هداك حتى هوا لاعب معنا

هند:(شافت فيه ورجعات كتشوف فيها) أنا صافي مبقيتش بغى نلعب غير شعلي ضوء

مرجانة:متخافيش برا كاين ضوء

هند: (كتحرك راسها بلا بطريقة هستيريا ) لا لا مبغيتش نخرج برا كينين لكلاب

لكارد: وسربيو

مرجانة:(مبقاش عندها لوقت فين تكلس تقنها هزاتها بلخف ومدتهاليه) يالله سير دغيا

هند:(كتفركل ليه وبغات تغوت وهوا يشد ليها فمها) ممممم ممممم ممممم

لكارد:( كيهضر معها غير بشويا ) شششش غتفضحينا يهاد لبرهوشة

غير شافها مبغاتش ترصاليه جبد واحد لمنديل من جيبو لخلفي وحطولها على نيفها حتى داخت فقدات وعيها….. بقى غادي بيها من واحد طريق خاويا من ليكارد وفيها غير شجر حتى وصل لوحد لباب لي كان خلف القصر غير حلو لقى طونوبيل كحلا كانت مركونا من ورى شجر ….

تمشا ليها حتى تحل لباب لخلفي ديال طونوبيل غير طلع لكارد طنوبيل تحركات بأقصى سرعة …..أما أنور لي غير شاف هند نترهاليه من بين يديه وضمها لصدور مزيرها لعندو وكيبوس ليها وجها كامل بشكل عشوائي ويرجع يهز يدها كيبوسهوم وهوا كيتفقدها بعينيه لاتكون مخدوش ولا مضروبة ورجع خشها فيه وخشا راسو وسط عنقها كيشم فريحتها لي مدمن عليه وهوا مغمض عينه كيتنفس فوسطو حتى سمع صوت لي خلاه يفتح عينيه بنزعاج ورفع راسو شويا بدون ميشوف فيه

لكارد: انا درت داكشي لي طلبتي مني دبا سلمني مراتي ولدي

انور:(كيشوف فهند وكيبعد ليها شعرها من على وجها ) هما سبقوك دابا

لكادر:(بخوف) وإلا عرفني مسيو المالكي بأني خنتو راه غيقتلني

أنور: معندو باش يعرف وإلا حتى عرف أنا غنكون سفرتك لمكان حتى حد مغيقدر يلقاك فيها

لكارد:(برتياح ) كنتمنى

أنور:(رجع خشى راسو فشعرها وهوا مغمض عينه ….. بقاو غدين مسافة طويلا حتى وقفو فوحد طريق خاويا غير لخلى ولقيفار وشاف فلكارد) هبط تاخد مرتك

لكارد:(كيشوف بإستغراب) ياك قلتي هما سبقوني

أنور:(بحدا ) إلا بغيتيهم هبط لعندهوم ولا نهبط أنا نصفيها ليهوم

لكارد:(بخوف) صافي أنا هابط

هبط لكارد وأنور شاف فمعاد من لمرايا وغمزو وهوا وماليه براسو وتم هابط حتى هوا كيتمشا من وراه وخشا يديه من ورا ضهرو جبد سلاحو حيد ليه قفل الامان ورفعو لجيهتو وهوا عاطيه بضهر وبرك على زناد كيتيري فيه فكل أنحاء ضهرو وخلف راسو وهوا كيتمايل بجسدو حتى طاح ميت

انور:(كيتفرج من زاج وكيتبسم بستهزاء) أنا وفيت بوعدي وسفرتك قبل حتى ميعرف شي مخلوق حيت لعقرب مكيخلي من وراه حتى داليل(حتى تفتح لبال و طلع معاد ) هضر مع شي حد يجي يتكلف بيه

معاد:واخا أسيدي( حرك طنوبيل بسرعة كبيرا وهوا كيتاصل برجالو وكيعطيهم لأوامر باش يتكلفو بلجث ديال لكارد )

نرجعو حنا لقصر …..مرجانة غير عطاتو هند مشات حتى هيا تخشات وسط لخادمات وليكارد وكتمتل عدم الدرايا وكتستفسر على لموضوع كانها مفخبارها والو حتى تم هابط موريس لي باين عليه عاد فاق من نعاس

موريس:(بتسائل) شنو واقع هنا علاش ضوء مشى

خادمة: كاين مشكيل فلقاطع الكهربائي

موريس: كلفو شي حد يصلحو

كارد: راحنا كنصلحوه فيه أسيدي

موريس:(شاف فمرجانة وقلب عنيه كيقلب على هند) فين هيا لبنت

مرجانة:(بتوتر) إنا بنت اه واش هند راه ناعسة فبيت هيصر

موريس: طلعي كلسي حداها لاتفيق هيا كتخاف من ظلام

مرجانة:و. و خا

موريس:(بستغرب) مرجانة مالكي

مرجانة:(ضحكات ببلاها) انا والو أنا غنطلع(طلعات كتجري حتى وصلات لفوق وهيا توقف)لله ياربي أش غندير افففف تهدني أمرجانة نتي معرفا والو طلعتي لبيت وملقيتهاش وصافي هدشي لي غتدير (بصوت قريب لبكاء) هءهء عمي غاتمشي عليه لكدبا وهيصر اش غندير معاه هداك مكيتيق حتى فراسو(سدات عينيها) صافي غير تهدني ومتفكري فحتى حاجة (خدات نفس عميق وهيا تهبط من دروج كتجري ) عمييييي عمييييي

موريس: (دار لعندها ) مالكي ابنتي

مرجانة:(وقفات حداه كتلهت ) هند ملقيتهاش فلبيت

موريس: كيفاش ملقيتهاش شوفي فلحمام ولا فدريسينغ

مرجانة: قلبت لبيت كامل مكاينش ليها لأثار

موريس: ميمكنش (شعل لبيل وتم طالع فدروج حتى وصل لبيت دخل وهوا كينادي بإسمها وفنفس لوقت كيقلب فكل مكان …. بستغراب) فين غتكون مشات زعما تكون هبطات لتحت وحنا مشفنهاش (غير كمل هضرتو ضوء رجع) ها ضوء رجع (شاف فمرجانة ) بنتي نتي قلبي عليها فهاد طبقة (ودار كيشاف فخدمات لي كانو واقفين من وراه) ونتوما تفرقو كل وحدا تقلب فجيها واخا انا مكنضنهاش غتكون فاتة هاد طبقة غتكون غير تالفى فشي قنت انا غنطلع نقلب لتكون طلعات لفوق

كولشي تفرق كيقلب عليها قلبو لقصر سفاه على علاه وملقاوش حسها وموريس عاد مكيزيد يتخوف من لموضوع كلف ليكارد يقلبو حتى هوما على برا لتكون خرجات لجردة ….. والو ملقاو ليها حتى أتار قرر يشوف تسجيل الأكاميرات لقاهم مامسجلين حتى حاجة من وقت إنقطاع الكهرباء…… هنا بدا كيدخلو شك أنا هادشي من صنع فعل فاعل ….. حتى دخل واحد لكارد علموه أنا لخيط القاطع الكهربائي كان مقطوع بسكين عمدا هنا صافي تأكد أن شيحد مخطط لهدشي وهند غتكون دبا عندو

حتى سمع صوت روايض ديال طونوبيل تحكو مع لأرض ومن ورائها تسمع صوت رصاص بشكل متتابع تنهد وهوا عارف انا رجالو غيكونو وصلوليه لأخبار غمض عينيه وكيدعي فخاطرو انا هاد ليلا دوز على خير وخا باين ماكين خير …. حتى تم داخل كيف لإعصار وريحت شراب كتعطي منو وشعرو مخربق وهابط على عينيه وهوا كلو حمر بلأعصاب وعينيه بحال دم و عروق يديه وعنقو بارزين …… مشا لعند موريس نيشان وهزو من صوفيطما شانق عليه وزدح ليه ضهرو مع لحيط

هيصر:( بارك على سنانو) فين هيا

موريس:(كيحاول يتفك منو) يهديك لله أنا معندي حتى دخل فهادشي

هيصر:(غوت ليه فوجهو) متلعببببببش معاااااياااااااا فيييييين ديييييتييييهاااااااا واااااش لعااااااائلتهااااااا يااااااالله هضرررررر متصععععررررش ديي****

موريس: (غوت حتى هوا ) هيييييصر وااااش حمااااااقيييييتييييي دااااابااااااا غييييير كضيييييع فلوقتتتتت أنااااااا شااااااك أناااااا شيييييحد من وراااااا هااااااادشييبييي لكااااااميييييراااااات مطفيييييين ولخيييييط دياااااااال لقاااااااطع شيييييحد قطعوووووو لبنتتتتتت تقدرررررر تكووووووون حيييييياتهااااااا فخطااااااار توكضضضضض معيييييييا

بحلا سرفقتيه لحاجة ليبقات كضور فراسو تقدر تكون حياتها فخطار …. طلق منو ومشا لجيهت لكاميرات وبقا كيقلب لقاهم ممسجلين حتى حاجة بقى كيخربق وهوا عاض على حنكو من لداخل وعينيه عاد مكيزيدو يشعلو بشرارا حتى طاح على واحد لكاميرا كانت بقات خدامة مدة قصيرا عاد تطفات خدمها كيشوف أش سجلات

كان كيبان غير ظلام حتى لوحد لحدا بان ليه لفلاش ديال تيليفون من جيهت دروج بقى مركز مع شاشة وكيحاول يشوف وجهو من وراء ظلام حتى تهز لفلاش ديال تيليفون وضهر رجلين ديال مرجانة وهوا يتطفى تسجيل ….. بقى كينهج وهوا كارز على يديه دار بحال لبرق كيتمشا بخطوات كبيرا كأنو كيجري وموريس تابعو مافهم والو حيت كان مشغول كيهضر مع ليكارد مشافش معاه تسجيل ….. غير دخل لقصر علا راسو ونادا بإسمها بطريقة خلات صوتو يتسمع صداه فلقصر كامل

هيصر:(غوت) ممممممممممرررررررررررجججججججاااااااااااننننننننة

كانت فبيتها كاتمشي وكاتجي وهيا حسا قلبها غيخرج من بلاصتو بلخلعا وكتحاول تتاصل بأنور لي مكيجوبهاش حتى قفزات من بلاصتها وشدات فقلبها لي حساتو طاحليها من بين رجليها…. منين سمعات هيصر كيعيط ليها عرفات صافي ليوما غتكون لخرى ليها مشات كتجري سدات عليها لباب بسوارت وهيا مسكينا غتبول فسروالها بلخلعى ومشات لحمام وسدات عليها من لداخل وهيا حاس برجليها مبقاوش هازينها حتى قفزات تاني منين سمعات صوت رصاص تضرب فلباب حتى تحل و تم داخل مدرم عليها…. شدات على وجها كتبكي وندمات علاش دارت هادشي حتى بدات كتسمع خطاوي دالو فلبيت

هيصر:(كيقلب عليها وهوا كيغوت) فيييينكككك أديييييك لق******* ولله حتىىىىى ليييييوووووممم نقتتتتتل لق***** ديل مك

حتى باليه لباب ديال لحمام مسدود هز سلاحو وتيرا جيهت لبواني ديال لباب حتى تحل ودخل عليها لقها كلسا فلأرض كتبكي

هيصر:(دخل عندها بزربا وشدها من شعرها بعنف وتم جارها مخرجها لبيت) ليييييوماااااا لخرررررى لييييييك ألكلبببببة

موريس:(كيجر مرجانة لعندو وهوا يدفعو هيصر ) واش تسطيتي طلق من ختك هيا شنو دخلها تاني فهادشي

مرجانة:(كتحاول تفك ليه يديه من شعرها ) هءهءهء انا شنو درت هءهءهءه

هيصر:(لاحها فلارض ) فيييين هييييا

مرجانة:(بصوت باكي) ش ش شكون

هيصر:(هز يديه وعطاها تسريقة لحنك) فننننين هيااااااا أبنننننت ق****

مرجانة:(شادا فحنكها وكتبكي) ءهءهءه وللهءهءه أخويا معارفت ءهءهءه علاش كتهضر

هيصر:(زادها تسرفيقة لحنت تاني) أناااااا ماااااااشييييي خووووووك (هبط لعندها وشدها من شعرها وقفها بعنف ) ولييييييتيييي كتلللللعبييييي منننن ورررررااااا ضهررررريييي (زادها تسرفيقة ) فييييين ديتيهاااااا أبننننننت لكلببببببببة

بقى غير كيسرفق فيها ويعطيها لبونيات لوجها ويركل فيها بحلا كيضرب شي راجل ماشي بنت وهوا كيسب فيها من سمطا لتحت …. رضليها وجها مكيبانش من دم وداتها كلها زرقة وهيا كتبكي وكطلب فيه يرحمها والو سأل لي فمو فين هيا حتى تدخل موريس

موريس:(كيحاول يجرو من عليها ولاكين والو مقضش عليه بحلى ولاو فيه جوج ) براااكاااا علييييهاااا رااااه غتقتللهااات

هيصر: غنقققققتلهههها حتتتتى تقققققووووولييييي فيييييين خداااااات هييييييند جاااااااوبيييييي فيييييين هييييييا أششششش دااااارتيييي ليييييهاااااا ألق***** شكووووون هااااااد ز**** لييييي عااااااونككككك

موريس:(شافو غيهز يديه باش يدربها وهوا يغوت) وحيييييييياة لمرررررررحووووووم لييييي من تتتتتتحتتتتت ثرااااااب متتتتتمدددد يدييييييك علللللليههههااااا

غير سمعو أش قال غمض عينيه كور يديه على شكل بونيا ودار كيشاف فموريس شوفات ديال لقتيل ودار لعند مرجانة لي كانت كلسات فلارض كتبكي وحسا بوجها وداتها غيقتلوها بحريق حتى غوتات تاني من لوجع لي حسات بيه وهوا كيجرها من شعرها بعنف وهيا بقات كترغبو وكتبكي ليحن قلبو عليها وكتطلب موريس يفكها من قبدتو ولاكين والو هوا ديك ساعة كان بحال شي وحش مكيشوف حتى حاجة ومكيسمع حتى حاجة ولحاجة لوحيدا لي كيفكر فيها انه يلقاها قبل ميطلع صباح …….. بقا جارها من شعرها من طبقة 4 حتى لبرا لوحد لبيت لي كيبيتو فيهم لكلاب جات من وراء لقصر …. شدها من شعرها ولاحها فيه حتى جات طايحا فلأرض وراسها تضرب مع واحد صندوق كان تماك

هيصر: هنااااا غتبقااااااي ألككككلببببة بلاااااا ماااااء و لااااا ماااااكلااااا حتىىىىى تموووووتييييي ألق***** وهننننند غااااااديييييي نلللللقاااااااهااااا واااالكييييين نتتتتتييييي غتتتتكووووونييييي متتتتيييي (ودفل عليها وخرج وسد عليها لباب بسوارت وهضر مع لي كارد لي واقفين تما) تتتتتخرررررج منننن نهننننننااااااا غنننننقتتتتتلللل زو***** دبكوم كااااامليييييين(مشا معصب كيهضر فتيليفون ديالو وهوا غير كيسب هز طنوبيل ديالو ومشا منير)

هاكا دازت ليلا ديالنا كاين لي بايت فرحان بحال انور لي منين وصل لفيلا محطهاش من يديه كأنه خايف يرجعو ياخدوهاليه حتى نعاس منعسوش ليل كلو هوا كيتأمل فوجها وكيتوعد لمروان بلموت حيت هوا سباب حتى تفارق مع ملاكو …. ولباشير واقف متكي على لكادر ديال لباب كيشوف فحالت ولدو وكيفكر فلي جاي وخايفو يتواجه مع موريس ولا يفكر يقتلو ويجي شي نهار تعرف لحقيقا ويزيد حيقدو عليه ……و كاين لي نعاس مداقو ولاحتى شافو كيف داير بحال هيصر لي خلى كازا كاملا سهرانا كتقلب على ألماستو المفقودة ….. كلف رجالو يقلبو فكل ركن من أركان كازا بحرا وجوا وسيرا كل طرقان تسدات وأي سيارة أو شاحنة كتقلب مكيفلتو حتى واحد …. ولمطارات ولمحطات ديال لكيران وديال قطارات وديال طكسيات كولشي مكيتحركو حتى كيتقلبو بقالهوم غير ديور يقلبو فيهم ….. وحتى من مرجانة لي ليل كامل وهيا كتبكي على زهرها و حضها لعوج وحتى لحريق لي كتحس بيه ممخليها تنعس ….. اما عائلة هند فهادوك منين غابة بنتهوم عمرهوم رتاحو ولاحطو ريوسهم على لوسادة كيف ناس سعيدة ولات عيشا غير بلمهديأت ودوا ديال لأعصاب وليل يشربوها كينى ديال نعاس باش تنعس اما عزيز عنيه مغمضين وعقلو خدام منين سمع هضرت لعميد وبنتو لي مزال مرجعات عاد مكتزيد لفكرا تلسق فراسو ولا حاضي غير لاخبار ولجرائد ولمقالات لي كتحدت على لعصابات ولمافيات لي كتسرق لاعضاء وشرطة كتلقا لجتت ديالهم ولا لبنات لي كيبعوهم لدعارة وكيتلقى لقبط عيهم ولا خايف يلقى صورة بنت حتى هوا فشي نهار …… وهاكا دازت ليلة ديالهوم ومزال لدنيا مخبعا ليهم كيف كيقولو لي مخرج من دنيا مخرج من عقايبها كاين لي عطاتو وضكاتو وكاين لي زواتو وبضهر عطاتو

🌞أصبحنا وأصبح الملك لله نهار جديدة وأحداث جداد…… 5:00صباحا كانت مرجانة سادا عينيها وكتسنت لحريقها حتى فتحاتهم وهيا كتسمع تخرشيش من جيهت سرجم ليجا لفوق حدا سقف لي كان عالي بزاف …. رجعات سدات عنها معطاتش لأمر أهميا حتى سمعات صوت كينادي بإسمها علات راسها بزربا حتى كيباليها موريس كيطل عليها من سرجم وهوا طالع فسلوم……لي بقا حتى هوا ليل كامل كيقلب مع هيصر وعقلو مع مرجانة لي خايف خوها يقتلها إلا ملقاش هند وخا مزال معرفش واش بصح عندها علاقة فإختفائها وإلا كانت بصح عندها علاقة فعلاش دارت هادشي وشكون عاونها وهوا عارف ومتأكد مرجانة مغتقدرش دير هادشي كامل إلا لعونها شي حد إوا شكون هدا وكيفاش دخل لقصر وهوا كلو محمي إلا إلاكان حافض لقصر شبر بشر إوا شكون زعما هاد لأسؤلا هيا لي كادور فراسو ليل كامل حتى قرر يفهم من عندها نيت ويخرجها من تما قبل ميجي هيصر

موريس:(بصوت خافت) مرجانة بنتي واش نتي بيخير

مرجانة:(وقفات بصعوبة وهيا حسا عضمها كلهوم مدكدكين) عمي هءهء عفاك ءهءه خرجني هءهء من نهنا

موريس:انا غنخرجك أبنتي سمعيني مزيان انا غنمد ليك سلوم ونتي حاولي تلاقيه صافي

مرجانة: هءهءه واخا

هبط موريس من سلوم وهز سلوم أخر ورج طلع وهوا هازو …. حتى قرب لسرجم وبقى كيدخل سلوم منو وهيا واقفى باش تلاقيه حتى شداتو وكاداتو حدا سرجم وتمات طالعا وكل درجة كدير فيها نصف ساعة حتى طلعات وهبطات رجليها من سرجم وحطاتهوم على سلوم تاني ماهبطات منو حتى غفر ليها لله جميع الدنوب …..تلاحت عليه بتعنيقا)

مرجانة:هءهءه أنا خيفة بزاف وإلا عرف خويا أني هربت غيرجعني لعندو وغيقتلني

موريس:(مبادلها لعناق) ششش دبا خاصنا نخرجو منها عاد غنهضرو مزيان

شد فيها وهيا حطا كل تقلها عليه حيت مقدراش تمشى حتى خطوا بقى جارها وكيدوزو غير من لأماكن لي مافيهاش لحراسة بزاف حتى وصلو لوحد لباب كانو واقفين فيه جوج ديال ليكارد وهوا يجرها من ورا واحد شجرا

موريس:(بصوت خافت ) سمعيني انا غنلهي ليكارد ونتي و غتخرجي من داك لباب (وخشى يديه فجيبو وجبد سوارت وحطهوم ليها فيدها) وهاد ساوارت ديال لباب كيف غتفتحي لباب غتلقاي طنوبيل كحلي طلعي فيها حتى نجي أنا من وراك واش فهمتي

مرجانة:(بخوف) وإلا حصلوني وقالوها لخويا هءهءهء أنا خايفا بزاف

موريس:(كيمسح ليها دموعها ) شششش كولش غيدوز مزيان غير ديري هادشي لي كلتليك (شدليها وجها ) خاصك تكوني قويا دابا

مرجانة:(مسحات دموعها وهزات راسها ب أه ) واخا

موريس:(باسليها راسها) هكا نبغيك يالله وجدي راسك

مرجانة: أنا موجودا

خلاها ومشا لعند دوك ليكارد لي غير شافوه هبطو ريوسهم إحتراما ليه وبقى كيشوف فيهم و كيفكر فشنو غيدير

موريس:(بتسائل) واش متبدلتوش نتوما

لكارد 1: انا مزال متبدلت واخد بلاصت كريم لي من لبارح ماجا

موريس:( حك على لحيتو وشاف فيه) سير غوت على لي ياخد مكانك فهاد نهار باش ترتاح

لكارد 1: منقدرش نخلي مكاني هادو أوامر مسيو المالكي

موريس: (بحدا) نت مقادر تحل حتى عينيك بنعاس وكتقولي أوامر خاصك ترتاح باش تقدر تشد ليل مستحيل تكلس يومان بلا نعاس

لكارد 1: ولاكي..

موريس:(قاطعو ) انا كنأمرك خاص لي يحميو لقصر يكونو صاحين ماشي مقادين يحلو حتى عينيهم

لكارد 1: اكي مسيو انا غنادي على لي ياخد مكاني ( حط صبعو على ودنيه باش يهضر مع رئيس ديالهوم حتى وقفو موريس )

موريس: بلاما تتاصل بيه حيت هوا مع هيصر كيقلبو على لبنت فانت غير سير ترتاح شويا ورجع لبلاصتك وهاهوا صاحبك غيتكلف بلباب

لكارد 1:أكي مسيو(وحنى راسو ونساحب)

موريس:(بقى متبعو بعنيه حتى غبر وهوا يشد فجيهت قلبو) ااااه

لكارد 2:( غير شافو هكاك مشا لعند شد فيه ) مسيو واش نت بخير

موريس:(مكمش وجهو كأنه كيتألم) معرفش شنو هادشي كيوقعلي

لكارد 2: انا غنتاصل بشي حد يساعدك دخل لقصر

موريس:(بمتناع) لا أولدي غير غنخلعهوم براكا عليه غير لي فيه بلاما نزيدو حتى أنا (بانت ليه وحد لحجرا كبيرا جيا بعيدا شويا على باب…شيرليه لتما) دني نكلس فديك لحجرا نرد شويا نفسي حاسو مقطوع

لكارد2: مسيو نعيطليك على طبيب

موريس:(شد فيه وكيحاول يديه لحجرا) لا غير شد فيا أولدي حاس بدوخا

لكارد 2 :وخا

شد فيه وموريس كيتمشى غير بشويا علا راسو لمكان فين واقفا مرجانة وغمزها ….. هيا كانت حاضياهم من لبعيد غير عطها لأشارة خدات نفس عميق وبقات كتمشى غير بشويا باش ميتسمعش صوتها ومرا مرا كتشوف فموريس لممخليش لكارد نهائيا يلتافت …. غير وصلات لباب جبدات سوارت ويدها كيرجفو وهيا كترفع راسها كتشوف واش شي حد كيشوفها بقات كتقاتل مع داك باب حتى تفتح دفعاتو غير بشويا وشافت فموريس لي مزال ملهي لكارد وخرجات ورجعات سدات لباب من وراها دارت كتقلب على طنوبيل حتى لقاتها واقفا بعيدا بزاف على لقصر ردات نفسها وتمات متاجها ليها غير بشويا وهيا شادا فصور ديال لقصر مكاليا بيه ومر مر توفق ترتاح وهيا حسا بسخفة وداتها كتعطيها لحريق حتى وصلات لطنوبيل حولات تحل لباب ولقاتو محلو دخلات وسدات لباب من وراها ….. أما موريس غير شافها خرجات تنفس صعداء وشاف فداك لكارد

موريس:(وقف) غير سير اولدي تكمل خدمتك انا حاس براسي وليت مزيان

لكارد 2: واش متأكد خليني نتاصل بطبيب

موريس:(طبطب ليه على كتفو) ميحتاش أولدي غير من قلت نعاس ولإرهاق أنا غنمشي نرتاح شويا

لكارد2: أنا غنعلمهوم يجيو يوصلوك

موريس:(دار غادي باحلو) نت غير سير لخدمتك راه لباب بقى خاوي (بقى كيتمشا غير بشويا غير غبر عليه وهوا يسرع فخطواتو ركب فطنوبيل ديالو وكسيرا لمكان مرجانة حتى وصل لعندها نزل من طنوبيل ودخل لعندها وديمار بأقصى سرعا عاد تاصل بشيفور ديالو يدخل ليه طنوبيل ) دبا غنديك لدار جداتك

مرجانة:(حطا راسها على سرجم ) وخا

بقاو غادين حتى وصلو درب لي كان خاوي وناس مزالين ناعسين حتى وقفو قدام لباب نزل موريس وتاجه لباب كيدق حتى سمع”وشكون” وهيا تحل لباب لي غير شافتو وساعت إبتسمتها

موريس:(باس ليها يديها) صباح الخير الحاجة

لحاجة: صباح الخير وربح أش خبارك أولدي دخل دخل مرحبا بيك

موريس:الحمد لله ياكما فيقناك من نعاس

لحاجة: لا أولدي فايقى من لفجر بقيت كنصلي حتى طلع صباح دخل بعدا (حلاتليه لباب…..هوا دار وحل لباب ديال طنوبيل وخرجات مرجانة لي غير شافتها لحاجة بديك لحالا ضربات على فخاضها ) أويلي شكون دار فيك هاد لحالا (مشات لعندها كتقلب ليها وجها لي مبقاش كيبان كلو منفوج وزرق) اويلي يكما تعدا عليك شي حد

موريس:(سد لباب ديال طنوبيل وشد فمرجانة مدخلها لدار) هيصر

لحاجة:(غوتات) واااش هااااداااا حماااااق (شافت فمرجانة ) أجي ابتي لبيت نعاس تسرحي عضامك على ناموسية(جراتها ونعساتها وجبدات ليها ليزار من لمجر وغطاتها به) أنا أبنتي غنصايب ليك حسوا ديال لبلبولا مع حب رشاد ترضي بيهم روح بعدا (وخرجات)

موريس:(كلس حداها ) راني عيطتليك على طبيبة غتجي تفحصك وتداوي جرحك

مرجانة:(مالت ليه براسها)

موريس:(تنهد) دبا شرح لي أش واقع ونتي أش دخلك فهدشي كامل

مرجانة:(سدات عينيها وكلسات وحطات ضهرها مع لحيط) غنعاود ليك كولشي بلحق حلفلي مغاتقولش لهيصر على هند فين هيا دابا

موريس:عاوديلي بعدا وأنا غنحكم واش نقوليه ولا منقوليهش

مرجانة:(حركات راسها ب أه ) عقلتي على هداك لي كنت كنمشي لعندو لبرازيل

موريس: وأش دخلو تاني هداك

مرجانة:(كتفرك فصبعانها) هداك هوا نفسو أنور لي عتقتي

موريس: شنو

مرجانة:(هبطات راسها وعودات شافت فيه ) أنا غنعاود ليك كولشي بحق متقطعنيش حتى نسالي

موريس: (تنهد) كنسمعك

مرجانة:(وبدات كتعاود ليه عند حب مروان ليها وحبها لأنور وشكون لي حاول يقتل أنور وكيفاش حتى تواصلات معاه وتفقات باش تعاونو وكيفاش عطاتو هند إلا شكون هوا أنور بضبط حيت هيا عارفة لعداوا لي بينو وبين خالو) هادي هيا لقيصة كاملا

موريس: وعلاش مقلتيهاش ليا وعلاش مجاش هوا لي ياخدها

مرجانة:(ضحكات بستهزاء) وفنضرك هيصر كان غيعطيهالو

موريس: بسيف عليه لبنت راه عندها عائلة

مرجانة: أنا سمعتكوم لبارح فاش كنتي كتهضر مع هيصر(تنهدات وهبطات راسها) و حتى منين كونا فلفيلا ديال لغابة سمعت بصدفة سينمار ونزار كيهضرو وعرفت منهوم أنا هيصر كيبغي هند بل ولا مهوس بها لحد لجنون فامن لمستحيل يعطيهاليه كان عندي غير هاد لحل باش نرضها ليه بلاما تأدا لبنت

موريس: شهاد تخربيقي اش غيبغي فيها كون كانت غير كبيرا بعدا

مرجانة: أنا كنعرف خويا بزاف كون مكيبغيها مغيديرش هدشي كامل على قبلها هيصر منين كيبغي كيبغي من صميم قلبو ومنين كيكره كيمسحو نهائيا من قلبو كيف مسحني أنا

موريس: أش كتق…

مرجانة:(قطعاتو) أنا عارفك أش غتقول ولاكين هوا كل نهار كيبيلي لعكس هيصر صافى ولا كيكرهني علاش معرفتش يمكن حيت كنشبه ليها يمكن درت شي حاجة يمكن سمع عليا شي حاجة دبا بغيتك غير متقولش ليه لمكان ديال هند

موريس:(حرك راسو بلا) لا مغنقوليهش منين عرفت أنها رجعات لواليدها فأنا مطمن دابا من جيهتها

مرجانة: ولاكين هيصر مغيكونش بخير

موريس: دبا يفقد لأمل فإجادها وغيرجع لألمانيا ومعى لوقت غينساها

مرجانة:(بتسائل) واش نت قدرتي تنسا خالتي حسناء

موريس:(حرك راسو بلا) مستحيل نقدر ننساها

مرجانة: حتى هوا مستحيل ينساها ولا يحيدها من راسو ولا غيفقد لأمل فإجادها

موريس: ولاكين راه ماشي بحال بحال

مرجانة: لا هما نفس شيء منين كنبغيو عمرنا نقدرو ننساو وخا يوقع لي وقع وهيصر حبو ليها حقيقي أنا خايفا من حاجة وحدا شنو غيوقع ليه منين مغيلقهاش

موريس: (تنهد) دبا يجي واحد لوقت وغاينسى هادشي كامل ولحمد لله لي هند رجعات لعائلتها تهنيت عليها

بقاو كيهضرو على نفس لموضوع حتى دخلات لحاجة هازا فيدها صينية كلسات حدها وهيا كتسولها علاش ضربها وهيصر عاود ليها كولشي ….. وكلاتها لحسوا وناضت منين سمعات دقان فلباب كانت طبيبة دخلاتها لعند مرجانة وخرج موريس وبقات معاهم غير لحاجة ….غير فحصاتها خرجات لعند موريس وطلبات منو يجيب ليها شي بومادة من لفرمسيان ومشا وجابها ليها …… حيدات ليها حوايجها وخلاتها غير بدبياس ولحاجة غير كتولول وتدعي فيه ….. دهناتليها داتها كامل بومادة لي جاب موريس وعطاتها لحاجة بيجامة من عندها لبساتها وجاتها واسعا بزاف ….. كتبات ليها شي دوايات ومسكنات ديال لألم وعطات لورقة لموريس لي خلصها ولحاجة حلفات عليها ماتمشي حتى تفطر معاهم حشمات ولبات ليها طلبها

عند هند وأنور

كانت ناعسة فبيت أنور بوحدها وحاطة من فوق لواسايد رجليها لي كل وحدا لايحها فقت وراسها حاطه لتحت …..حتى بدات كتحل عونتها باش تفيق وهيا كتحك فعونتها وكتكسل بحال شي قطيطة …. غير فتحاتهم بقات كتشوف لمكان لي هيا فيه جها غريب وماشي فين نعسات اخر مرة كلسات كدور فعينها وكترد سيناريو ديال لبارح ناضت من فوق نموسية شافت واحد صندالة كبيرا ديال أنور محطوط حدا زريبة مشات لبساتها ودارت كتقلب على باب ديال لخروج حتى بانولها 3 ديال لأبواب بقات كتجر فرجليها من وسط ديك صندالة وهيا كتقلب بعينها حتى وصلات باب لأول حلاتو وطلات كان غير دريسينغ رجعات سداتو ومشات لباب تاني لي كان قبالت دريسينغ حطات يديها على بواني ولاكين لقاتو مسدود بقات كدور فلباواني وكتحاول تدفع فلباب وكتدق فيه وكتبكي ….. حتى سمعات صوت جاي من ورا لباب رجات لور وهيا كتجر فرجليها ودموعها على خدودها حتى تحل لباب غير طلعات راسها تشوف شكون وهيا تزيد فوثيرت لبكا ومشات لعنو وهوا يهزها بيديه سليما

هند:(معنقاه وخاشيا راسها فعنقو كتبكي) هءهءهء أنور ءهءهءه خوفتيني ءهءهء

انور:(حاط ضهرو على كادر ديال لباب ومزير عليها بيديه سليما وخاشي راسو فشعرها ) ششش أنا معاك دبا معند مناش تخافي

هند:(هزات راسها كتشهق) هءهء علاش كنتي ساد عليا لباب ءهءهءه كنت بغيت نخرج ءهءهء

أنور:هههه وكنتي بغى تخرجي من لحمام هههه

هند:(هزات راسها كطل على لحمام) هءهء وعلاش كنتي ساد لباب عليك

انور: ههههه صافي غنبقى غير ندخل نخليه محرلول مزيان هكا

هند:(حركات راسها ب أه ) ساليتي خدمتك

انور:(باسها من راسها) اه كيف ساليت جيت خديتك

هند:(شاف جيهت دراعو لمهرسة ) ومالك من نهنا

انور: غير طحت وتجرحت

هند:(مالت ليه براسها ) بغيت ندخل لطواليط

انور:(دار مدخلها لحمام وحطها حدا لاشاس) أنا غنعيط لخدمة باش دوشليك وانا غنتسناك حتى نهبطو بجوج بينا لتحت باش نفطرو

هند:(حركات راسها ب أه ) واخا

خرج لبرا وغوت لخدامة ماهيا إلا دقائق حتى دخلات شيرليها لجيهت لحمام دخلات ودوشتليها مزيان فركاتها فريك عاد خرجاتها ملويها بلفوطة ودخلات بيها لدريسينغ وهزات ليها حوايجها لي وصا عليهم انور فصباح … لبساتها سليب ودوني فلبيض وسروال ديال جينز بزرق مفتوح وفيه طريزات من لتحت بلغوز على شكل وردة مع بودي نصف كم فلغوز مرسوم فيه باربي مع صندالة ديال جلد فلكحل و خلاتليها شعرها على راحتو غير نشفاتولها مزيان غير سالات خرجاتها لعند أنور لي كان واقف وهاز عكاز فيديه …. هبطو بجوج لتحت وتاجهو لوحد صالون مغربي بسدادر وطبالي منقوشين وطلامط ديال لموبرا فلكونا وزربية فلبلون كاصي … كان لباشير كالس كيفطر غير سمعهوم علا راسو كيشوف فيهم

لباشير:(شاف فهند) صباح النور

هند:(مشات لعندو كتجري) عمو

لباشير:(هزها معنقها) كيدايرا أعمو لاباس عليك

هند: لاباس ونت لاباس

لباشير: حمد لله(حطها على سداري) كلسي باش تفطري

هند:وخا عمي ديرلي لملاوي من وسطو لفرماج

لباشير: واخا أبنتي وشنو تشربي لحليب ولا أثاي

هند:توحشت أثاي مكانش كيخليني نشربو لأمير نائم كان كيشرني غير لحلبيب ولعاصير

انور:(كان كيشرب فلقهوى حتى سمع “لأمير نائم “وهوا يهز راسو فيها كيخنزر ) شكون هاد لأمير نائم

هند:(بحماس) هوا صاحبي وحتى لبطال ديالي حيت ديمان كينقدني من لأشرار عرفتي رسملي فيدي بحالكون وسافرنا وركبنا فلباطو وشرالي بزااااف ديال لألعاب ياكا وداني لخدمتو و عطاني بزاف ديال لألوان ورسمت طنوبيل وهوا غيصايبلي بحالها وشوف شنو عط(يالله بغات تجبد لقلادة من تحت لبودي وهوا يقفزها من بلاصتها)

انور:(كان فقمة لأعصاب ولغيرة كتاكل فيه ماكلا محملهاش تهضر عليه بديك طريقة وتعاود ليه لمغامرات لي عاشت معاه ماحس براسو حتى ضرب طابلة بيديه وغوت بأعلى صوت)صاااااااااافييييبيبيي سكتيييييييييييييي

هند:(معرفات راسها باش تبلات بقات مصمرا فبلاصتها ودموع تجمع فعينيها) علاش غوتي عليا أنا غير كنت كنع

أنور:(دفع طابلة وجرها لعندو حتى قربات ليه وشدليها من فكها وهضر معها من بين سنانو بطريقة مجنونة) أخر مرة تعاودي تهضري عليه وأو تجبديه على فمك ونعاود نسمعك كتقولي لشي حد صاحبي غنعاقبك ونتي عارفة لعقوبات ديالي مزيان إوا سمعيني مزيان أنا بوحدي لي صاحبك سمعتي بوحدي حيت نتي ديالى انا ملاكي( بأمر) يالله قولي أش قتليك نتي ديالمن

هند:( كمشات وجها بلألم وهوا ضاغط على فكها وهيا شادليه فيديه وغارسة ظفرانها فيه باش يطلق منها و خدودها حمارو وفزكو بدموعها) هءهءهءه أنور ءهءه طلق مني ءهءهءهء راك ضارني فوجي

لباشير:( ناض لعندو كيحيد ليه يدو من على وجها) طلق لبنت هيا أش كتعرف أنور طلق منها واش جاتك لحالا تاني

أنور :(كيحرك راسو بلا) حتى تجاوبني نتي ديالمن

لباشير : ديالك ديالك غير طلق منها راك غير كتخلعها منك

أنور:(غوت) ياااااااالله جاااااااوبيييييي

هند:(بصوت باكي) ءهءهءهءهء ديالك ءهءهءهء ديالك

أنور:(طلق منها وترسمات على شفايفو إبتسامة رضى وهزها لعندو كيمسح ليها فدموعها) عارف املاكي اناكي نتي ديالي (باسها من خدودها لي بقاو صباعو مطراسين فيهم) متبقايش تعصبني وديري لبسالات لي مكنحملش انا باش منبقاش نغوت عليك ولا نضربك

هند:(شادة فكها لي كيضرها وكتبكي) هءهءانا مادرت حتى حاجة ءهءهءانا كنت غير كنع

أنور:(شدليها شفايها من بين أصابعو) أشنو قوتليك متجبديش سيرتو بغيتك تنسايه وتنساي اي واحد شفتيه فديك دار تنساي كولشي عشتيه كأنه عمرو كان وقسما عضما ولقاك جبتي سيرتهوم ولو غير بلغلاط غنعاقبك أش عقاب إوا هاودني منك واش سمعتيني( حركات رسها ب أه وطلق من شفايفها ) أش فهمتي من هضرتي

هند:( شفايفها كيرجفو من لخوف وعينها منشفوش من دموع) هءهء ننساهم ءهءهء ومنهضرش عليهم ءهءهء

أنور:( رضها لبلاصتها وكحز طابلة وتكلم معها بنبرت أمر ) يالله كولي( مزادتش معاه لهضرا هبطات راسها كتاكل وهيا كتشهق وكتمسح دموعها بكف يديها)

لباشير:(رفع يديه كيمسح لها على شعرها وطلع راسو كيشوف فولدو لي كالس كيفطر عادي ) واش جاك داك لحماق تاني انور داك لمرض لي فيك مطبقوش فلبنت

انور:(هضر وهوا كيشوف فهند) متدخلش فشيء مكيعنيكش

لباشير: وأنا مستحيل نخليك طبق داك لمرض ديالك عليها

أنور:(بنرفزا) بيني وبينها نت أش دخلك

لباشير: لبنت راها مزالا صغير هيا مزال مكتفهم من صح ومن لغلط منين تكبر وتولي تفهم ديك ساعة حكم فيها كيف بغيتي أنور سمعني أنا عارفك مزيان وعارف حتى شنو كدير فبرازيل وبأنك س…

انور:(قاطعو مغوت) لبااااااشيييير رااااك زتيييييي فيييييه (ناض معصب) بناقص من شي فطور(وشاف فهند) ونتي كملي فطورك كامل (وخرج غير كينتر ويسب غير بوحدو)

🕒تسريع الأحداث🕒

دازت ثلات أيام لي متحبش فيهم لبحث على هند و هيصر مبقاش كينعس ولا فصباح كيقلب وليل كيقيل فلبيران كاس من ورا كاس ومكيمشيش نهائيا لقصر كيقيل فطنوبيل ديالو …..اما موريس و مرجانة فبقاو عند لحاجة وموريس من لخدما لعند مرجانة وحتى هيصر خبارو كتوصلو غير فتليفون هوا مبغاش يتدخل فيه ولا يحبسو مخليه يقلب حتى يمل ويفقد لأمل ويرجع لخدمتو وحياتو طبيعية

🍁🍁🍁🍁🍁🍁🍁🍁🍁🍁🍁🍁🍁🍁🍁

🌞أصبحنا وأصبح الملك لله نهار جديدة وأحداث جداد 6:00 صباحا ……. عند مرجانة لي فاقت كتسلت ودخلات لحمام قدات غراضها بزربا ورجعات لبيت كتمشي على صباعها دخلات لبسات عليها بلخف وحطات مكياج تقيل باش تغطي زروقيا لي مزالا فوجها خشات سبرديلا فرجليها وجمعات شعرها كعكة ….. خرجات غير بشويا ومشات لصالون طلات على لحاجة لي كانت مزالا ناعسة ورجعات متاجها لباب ديال لفصيل لقات سوارت فلباب ضوراتو غير بشويا حتى تحل خرجات وعودات سداتو من وراها وحلات لباب تاني ديال لحديد لي كانت مسدودة غير بصاقطة…… خرجات لبرا لي كان خاوي دارت لقب ديال سورفيط على راسها وخشات يديها فجيبها وحنات راسها وزادت فوسط دروبا حتى وصلات لمحطة ديال طاكسيات

🍁🍁🍁🍁🍁🍁🍁🍁🍁🍁🍁🍁🍁🍁🍁

عند أنور ولباشير لي كانو كالسين فجردة ولخدمات
كيحطو لفطور على طابلة

لباشير:(كيرشف من كاسو ديال لقهوى ) ليوما غنمشي انا هند لبن سليمان

أنور:(عض من طوست ودوزو بلعاصير) لا غتمشيو لفاس

لباشير:(بتسائل) علاش

أنور: هند غتكون قالتلهوم على مدينتها فساهل عليهم يلقوها

لباشير: شنو زعما نديها لعند لواليدة لفاس

أنور: ياك خوك كيبني دارو فاس

لباشير: اه وكل عام كيبني فيها شويا على حساب لفلوس لي عندو

أنور: مزيان وسمعت عندكوم واحد لأرض فسفرو ديال وراثا

لباشير: اه هاديك ديال لوليد لله يرحمو وراها محطوطا لبيع ولاكين أش دخل هادشي فهند

أنور:(هبط على كاسو ديال لعاصير) انا غنشري منكوم لأرض

لباشير:( بستغراب) ونت أش غدير بأرض فلاحية

أنور:(بسخرية) غنزرع فيها لكيف

لباشير: شنو

أنور:( شاف فيه ديك شوفة ديال واش منيتك) أنا عارف عمي واخا نبغي نتكلف أنا بمصاريف لبناء مغاديش يقبل

لباشير: يعني داكشي لي غياخد فحقو غيكمل بيه لبني فمدة قصيرا

انور: خاص غير تعرف تقنعو يجي يكلس فاس علما بكمل لبني

لباشير: هادي خليها عليا

انور :مزيان

لباشير: وشنو غدير مع مرجانة إلا ضغطو عليها تقدر تهضر

انور:(بستهزاء) هاديك خليها عيا انا عرفها كتبغيني وإلا قولتلها لوحي راسك فلبير غتلوحو بدون تفكير هههه مكلخة

لباشير : (بتسائل )ونت باش عرفتيها كتبغيك واش قالتهاليك

انور: (حرك راسو بلا) كنت غير شاك فلأول من تصرفاتها معيا وتلميحاتها ولاكين تأكدت من اخر مرة جات لعندي انا كنت عارف مروان كيبغيها حيت غير كيسكر كيقيل ليل كامل وهوا كيهترس بيها

لباشير: إدان مروان حاول يقتلك على قبلها

أنور: وانا ستغليت هاد نقطة لصالحي حيت عارف أي حاجة بغيتها كتنفدها هههههههههههه صدقات هبيلة يسحابلها إلا عوناتني غنرجع كنبغيها ولله حتى أكبر مكلخى

مرجانة :(بصوت باكي وفيه نبرت صدمة ) وبزاف

مرجانة:(بصوت باكي وفيه نبرت صدمة ) وبزاف

لباشير:(طلع راسو فيها ورجع كيشوف فأنور لي غير مبالي نهائيا لوجودها) مرجانة

انور:(دار إبتسامة سخرية) تماما (شاف فباشير لي فهمو وناض مخليهم بحدهوم)

مرجانة:(قربات لعندو) وعلاش هادشي كامل أنا فاش أديتك باش تأديني بهاد طريقة

انور:(هز طرف ديال طوست وبدا يدهن فيها زبد) أنا مضربتكش على يديك نتي درتي كولشي بإراتك فبلاما تفرعيلي راسي

مرجانة:(جرات لكرسي وكلسات قبالتو) دابا انا كنفرعليك راسك ياك (بصوت باكي) ءهءهء وأنا لي داتي كاملا كتفرعني ءهءهء كليت قتلا ديال لكلاب على قبل ءهءهء على قبلك نت ءهءهءه درت هادشي وكنت مستعدا ندير اي ءهءهءه أي حاجة على ودك حيت بصح كنبغيك ءهءهء بغيتك من أول مرا شفتك فيها مع مروان ءهءهءه كنت كنتقرب من مروان غير على قبلك ءهءهءه باش نكون قريبا منك ءهءهءه ساعة نت متستهلش هاد لحب

أنور:(صاط بملل وحط لموس وطوست على طابلة ) اففففف شحال فيك ديال دراما (شاف فيها وقلب شفايفو هز يديه كيمسح ليها دموعها وهضر بستفزاز) عارف هادشي كامل وعارفو مزيان وكاع مكيهمنيش عرفتي علاش انا غنقوليك علاش حيت قلبي وعقلي وتفكيري ساكنة فيهم بنت واحدا لي كنحماق وكنسطى عليها ولي بفضلك نتي رضيتها ليا ومن لفوق كليتي قتلى ديال لعصى

مرجانة:(خرجات فيه عينها مصدومة) هند (حرك راسو ب أه ….. وهيا نتراتليه يديه لي كانو على وجها) نت ولله حتى واحد مريض

انور:(طلع حاجبو فيها) هاء علاه نتي عاد عرفتيها اه وبزاف انا مريض بيها وعاجبني هاد لمرض ومباغيش نتعالج منو

مرجانة:(ضحكات بفقصة)هههه معرفتش هاد لبنت إنا سحر عندها حتى كولشي ولا كيبغيها

انور: وأنا دايب فسحرها

مرجانة:(شافت فعينيه بترجي) عطني فرصا نلقي حتى أنا سحري عليك يمكن سحري يغطي على سحرها

انور:( قرب لوجها حتى ولات نفسو كتلامس شفايفها وتكلم معها بهمس) وشنو هوا سحر ديالك

مرجانة:(سرطات ريقها من قربو ليها وهيا حسا بنفسو سخونا على سفايفها طلعات عينها فيه وبقات كتشوف فعينه لي مقدراتش تقراهم ورجعات هبطاتهم لشفايفو وهوا متبع كل حركاتها ورجعات كتشوف فعينيه زادت قربات ليه كتر وحطات شفايفها على دياولو وهيا كتشوف فعينيه وفلأخير سداتهم وباستو بوسة سطحيه وبعدات راسها عليه وطلعات عينيها كتشوف فيه) هوا سحر خاص

أنور:(دار إبتسامة جانبية) نفهم منك أناكي كتعرضي راسك عليا

مرجانة:( هزات يدها حطاتهم على خدو بجرأة ) فتحلي قلبك وعطي لحبي فرصا وأنا كولي ديالك

أنور:(هز راسو كيضك بصوت مرتفع بطريقة إستهزاء) هههههههههههه ولله حتى ضحكتيني ( طلع شعرو لفوق وحط صبعو سبابة على شفايفو غمزها)😉 وشحال كطلبي فليلة

مرجانة:(بنزعاج) أنا ماشي عاهرة

أنور:(طلع حاجبو) عاد كونتي كتعرضي عليا راسك أش تغير دابا

مرجانة:(وقفات بعدم صبر لكلامو لي كيستفزها ….من بين سنانها) ممكن نستخدم لحمام (دار ليها حركا بيديه زعما سيري)

كيف عطاها لإدن ضارت كتجري فإتجاه لفيلا حتى وصلات لحمام دخلات وسدات عليها لباب وحطات عليه ضهرها وبقات كتزلق مع لباب حتى كلسات فلارض وعطات لعنان لدموعها كتبكي بحرقة كبيرا وحاسة بقلبها كيضرها بزاف وكينزف بسبب كلامو لجارح ليها هانها وستغلها ومن لفوق كيبغي بنت صغر منو بأعوام بغات تكرهو فهاد لحدا ولاكين مقدراتش زطمات على كرامتها وكبريائها وعرضات عليه حبها فطبق من دهب ولاكين هوا شتت أنوثتها وردها وحدا رخيصة بزاف مسحات دموعها وقفات قبالت لمرايا كتشوف فراسها طلقات لماء وهزات فوطة وفزكاتها ورجعات سدات لماء وبدات كتمسح من تحت عنيها لكحول لي تخربق ليها غير قاضاتو ضارت خاجة كتجر فرجليها وهيا مهبطا راسها حتى بالها لبيت ديال انور

هزات راسها كتشوف واش كاين شيحد بانت لها دنيا خويا وهيا تمشي فإتجاهو حلات لباب غير بشويا ودخلات ورجعات سدات لباب من وراها لي غير دخلات طلعات معها ريحتو لي ولات حافضها سدات عينها وهيا كتستنشق ريحتو بعدوبة ورجعات فتحاتهم كتساري عينيها فلغرفة حتى توقفو على سرير لي كانت هند ناعسة عليه شافت فيها بحقد وبكره قربات لناموسية وهيا ضاغطة على يديها غير قربات كلسات حداها وبقات كتشوف فيها

مرجانة:(هزات يديها وحطاتها على شعرها كتبعدو على وجها ) بغيت غير نعرف أش كديري ليهم وليت كنكرهك خديتي أي حاجة ديالتي فلأول خويا وتاني حبيبي و ليت كنحسكب شيطانة بصيفة ملاك أولا لعنا نزلات عليا (بقات كتحرك راسها بلا ) نتي مخاصكش تبقاي عايشى نتي خاصك تموتي باش كولشي يتهنا منك ( هزات راسها كتقلب بعينها من فوق نموسية حتى مدات يديها وهزات وسادة كنت حداها …. بقات كتشوف فيها وهيا مزيرا على لوسادة بيدها ) هادشي لي خاصو يكون اه هادشي (حطات لوسادة على وجها وكتضغط عليها حتى فاقت هند مخلوعا كتفركل برجليها وكتحاوال تحيد لوسادة لي على وجها لي خنقاتها وهيا كتحاول تغوت ولاكين صوتها مكتوم …..بقات كضغط اكتر على لوسادة وهيا كترجف) خاصك تموتي اه تموتي يالله موتي موتي موتي

فاقت من أفكارها شيطانية وناضت واقفا حيدات لوسادة لي كانت حداها يالله غتبدا فتطبق حتى قافزة فبلاصتها منين سمعات لباب تحل …. كان أنور جاي باش يفيها حتى كتباليه مرجانة واقفة عند راسها وكلها عرقانة وكترجف فبلاصتها … هبط عينيه لهند لي كانت ناعسة … ورجع طلع عينو فيها

انور:(كيشوف فمرجانة بتسائل) نتي أشنو كديري هنا

مرجانة:(بتوتر وكلها كترجف) أنا انا غير جيت نطل على هند اه جيت نطل عليها قبل مانمشي

انور:(كيشوف فيها بشك) وديك لوسادة لاش هازها

مرجانة:(هبطات راسها كتشوف فلوسادة وهيا مزيرا عليها) كنت كنت (هزاتها وحطاتها على وجها وشماتها) كنت كنشم ريحتك فيها اه ريحتك

أنور:(بعدم تصديق) ومالكي كولك كترجفي بحالى كونتي كديري شي حاجة

مرجانة:(كتحرك راسها بلا بطريقة هستيريا ) لا لا لا مكنت غندير والو

أنور:(قرب لعندها وهوا كيعكز حتى وقف حداها وهز يديه مطلع ليها راسها حتى ولات كتشوف فيه وهيا غتموت بلخوف) وهاد لخوف لكبير لي كنقرا فعنيك كيعني انكي كونتي غترتاكبي شي حاجة خطيرا

مرجانة:(زادت زيرات على لوسادة وعنيها دمعو وحاس براسها مبقاتش قادرا توقف على رجليها لي كيرجفو غير بحدهوم) لا.. غير كنت ساهية ونت خلعتني وصافي اه خلعني

انور:( طلع يده لشعرها كانو كيداعب خصلات لي هابطين شويا على وجها) مممم خلعتك(حتى جمع ليها ديك لكعكة لي من فوق رسها مزير عليها وكيديها وكيجيب هوا كيهضر من بين سنانو ) اش كنتي بغا دري هضري شنو

مرجانة:(شداتليه فيديه وكتحاول تفك راسها من قبضتو) والو هءهءه

انور:(نتر ليها لوسادة من يدها كيشوف فيها ورجع كيشوف فهند حتى رفع راسو كيشوف فيها وهوا مخرج عنيه) كني باغا تقتليها

مرجانة:(كتبكي بصوت مرتفع وكتحرك راسها بلا بطريقة هستيريا ) لا لا لا ءهءهءه مكنش عنقتلها ءهءهءه ءهءهءه ءهءهءه ءهءهء

انور:(بقى جارها من شعرها حتي زدحها مع واحد لحيط وحط يديه على عنقها كيخنقها وهيا كتضرب ليه فيديه كانها كدرب حيط ) كنتييي بغااا تقتليييهاااا ألق***** ليوماااا غنخرج لمك روح (حتى دخل عليهم لباشير لي غير شافو اش كيدر مشا كيجري لعند ودفعو من علها)

لباشير:( غوت عليه) واااااااش حماااااقييييتييييي ولااااا مااااالك عاااااارف راااااسك أش كنتيييييي غديييييير

أنور:(كان باغي يرجع لعندها وهيا تهرب لبرا … تمشا باش يتبعها وهوا يشدو لباشير) طلق منيييي ليووووومااااا غنخرج لمهااااااا روحهااااااا (ودفعو وتم تالعها حتى لقها برا دار إشارة لكارد باش ميخليهاش تخرج …. غير قرب لعندها شدها من شعرها ) فيييين بغاااااا تهربييييي اق**** ليومااااااا غاااندييييك تزووووريييي عزرائيييييل

مرجانة:(بصوت باكي وبترجي) عافك هءهءهء خليني ءهءهءه نمشي ءهءهءه بحالي( حتى تم لباشير خرج لعندو ونترها تاني من يده وخباها من ورا ضهرو)

لباشير: صافي براكا راك زتي فيه هيا اش دارتليك حتى هيا

انور:(غوت) كااااااااانتتتتت بااااااغااااااا تقتلهااااااااا

لباشير:(ضار لعند مرجانة وشدها من دراها بعنف وتم خارج بيها لبرا ولاحها بعنف) إلا كانت عزيزا عليك حياتك سيري فحالك دابا وعمرك تفكري ضوري بساحتو هاد لمرة فكيتك انا اما مرة جيا مغنكونش باش نفكك منوودار دخل بحالو مخليها كلسا فلأرض كتبكي وكتغوت وكتضرب فحناكها بحال شي هبيلا … اما لباشير فمشا عند انور لي دخل لعند هند وكيضر فتيليفون ديالو بعصبيا حتى قطع بنترا

أنور:(هضر بعصبيا) غتمشيو دابا لفاس

لباشير :(ماليه براسو) واخا غير هوا خاصك تعرف انا هيصر مراقب طرقان

انور:(ضرب يديه مع لحيط) شيت أنا بغيت غير نعرف اش باغي منها

لباشير: معرفتش (ضار كيشوف فهند) بلاما تفيقها غير خليها ناعسة (هزها وانور من وراه مشا بها لطونوبيل ديالو وحطها فلمقعد لخلفى ضار كيشوف فأنور) انا غنديها دبا ونت دابا سير لبرازيل

انور:(حرك راسو بلا) مزال عند واحد شغل هنيا (دخل طنوبيل لعند هند وحط ليها راسها على فخضو وحنى باسليها راسها ) غير غنسالي خدمتي هنا وفلبرازيل غنجي لعندك وغنكون قريب ليك بزاف وغنبقا معاك دايمن وعمري غنتفارق عليك (خرج انور ودخل لباشير وطلع معاد لمفقد السياقة) غير توصلو تاصل بيا انا غانخلي راجالي يتبعوكم من لبعيد (وشاف فلباشير) غير توصلها سير عند خوك باش يجي لفاس وانا غنصيفط ليه شاحنة باش يجمع رحيل ديالو

لباشير: إنشاء الله ونت رض لبال راسك وعنداك تفكر دير شي حاجة لي غتندم عليها دابا فكر غير فلبنت لي دخلات لهاد حرب وتقدر تكون حياتها فخطار

أنور: انا عارف راسي اش كندير اه راني هضرت مع وحد غيسد لقضيا ديالها فلكومسريا وغييسكتهوم باش حتى واحد مغيجبد إسمها او سيرتها لشي حد لاجا سول عليها (ماليه براسو وعطا لمعاد إشارة باش يتحرك)

🍁🍁🍁🍁🍁🍁🍁🍁🍁🍁🍁🍁🍁🍁🍁

اما برا عند مرجانة لي غير سالات من بكاها ناضت من
لأرض ودارت راجعا بحالها كتجر فرجليها وهيا كتفكر فشنو غدير فحياتها لي خسرات فيها…. حتى وقفات سيارة رياضة حدا رجليها وخرج واحد لمشرمل كيف ثور من خلف وجرها من دراعها وهيا مزالا واقفا مصدوما حتى حسات بشي حاجة تحطات على فيها بقات كتركل فيه وتضرب ليه فصدرو حتى غمضات عينيها فاقدا وعيها هزها مطلعها لطنوبيل وكسيرا باقسى سرعة

خارج مدينة الدار البيضاء واقف سيارة لباشير وراء عدد كبير من سيارات لي كيتم تفتيشها من طرف رجال هيصر …. بقات كتمر سيارة بسيارة حتى وصلات نبتهوم طل واحد على معاد وهوا كيساري عنيه لداخل

لكارد: وراق طنوبيل

معاد: وخا (جبد بزاطامو وعطاه لوراق )

لكارد: خرجو من طنوبيل عندنا اوامر نفتشوها

معاد: علاش أخويا واش كاين شي مشكيل

لكارد: كندير خدمتي نزل بلاما ضيعلي فوقتي

معاد : (حل باب ) هاحنى نازلين

لكارد:(كيف نزل طلع هوا طيقلب من تحت لكراسا وشاف فلمقعد لخلفي شي حد فاعس فيه) شكون هداك لي ناعس

معاد: لواليد

لكارد: ( هبط وحل لباب لخلفي ) فيقو يهبط

معاد: راه اخويا مشلول مغيقضرش ينوض

لكارد: (ماليه براسو ودخل كيقلب من تحت لكوسنات وطلع راسو كيشوف فلباشير لي كان عاطيه بضهر ومغطي بليزار من صدرو لتحت وتم هابط من طنوبيل وشاف فمعاد) حلينا لكوفر

معاد : واخا (سد لباب لخلفيا ومشا حليهم لكوفر لي لقاو فيه كورسي متحرك وساك صغير فيه حوايج دلباشير

لكارد:(كيقلب فصاك) فين غادين

معاد: لمكناس داي لوليد لسبطار ديال مولاي سماعيل

لكارد:(ماليه براسو وعطاه وراقيه) يمكليك تمشي ولله يشافي لواليد

معاد:أمين (طبطب على صدرو) الله يحفضك أخويا ولله يخرج سربيسك على خير (وركب فطنوبيل مديماري وهوا متبعهوم من لمرايا حتى غبر عليهم فخطرا) ممكن تنوض أسيدي

لباشير:(حيد عليه ليزار وناض وهند كان منعسها حداه ومكمطها فليزار ) اففف هادشي كامل على قبلها ولاكين علاس كيقلب عليها

معاد: ياكما شاك فشي حاجة بخصوص مسيو أنور

لباشير:(حرك راسو بلا) كون كان عارف شكون هيا كون موريس ردها لدارهم

معاد: يمكن ضانها تعرضات لإختطاف أو شيء ما

لباشير: هيصر شخص ذكي وهوا عارفها غتكون عند عائلتها حيت هوا على درايا انا مرجانة لي سعداتها لموهيم خرجنها من كازا وغنرضوها لوليدها

في وسط الغابة لي جدا مخيفة كانت فلوسط ديالها دار مهجورة و صغيرا بزاف حيوطها كلهم مقشرين وسقفها غير من لقزدير وبابها كلو مصدي وسراجها كلهم ضايرين بشبيك حديدي حتى هوا مصدي …. فباب ديال هاد دار كان واقف واحد شاب مشرمل بنبتو ضخما وجهو لي كلو مشرط كيبعت من وراه خوف وعدم الإطمئنان

شاب: (كيهضر فتيليفون ) هيا معانا أسيدي

مروان: (كان فلبالكون ومتكل على رولاكس….. بإبتسامة مكر) مزيان دبا ديرو داكشي لي قتلكوم غير تساليو ديرو فيها لي بغيتو عتبروها مكافأة على خدمتكم لموهم عندي تبقى عايشا

شاب:شكرا أسيدي أوامرك مطابعة

مروان : صورولي منبعد وسيفطلي (وقطع ) نبهتك أمرجانة والاكين نتي كديري غير لي كيقوليك راسك فدابا تحملي لعواقب وخا هكاك بفضلك غنقضر نقضي على أنور فمرة وغنتفرج فموتو من لبعيد( وطلق واحد ضحك لي كيتسمع صداها فكل مكان ) هههههههههه هادي هيا نهاية ديالك

🍁🍁🍁🍁🍁🍁🍁🍁🍁🍁🍁🍁🍁🍁🍁

ناضت منعاس وهيا كتكسل مشات لطواليط قضات حجتها وتوضات ومشات لصالون هزات سجادة وفرشاتها قبالت لقبلا وباشرت فصلاة غير سالات جمعات سجادة وتوجهات لكوزينا عجنات لحرشة وصيبات أثاي ومشات باش تفيق مرجانة غير حلات لباب بانت ليها فراشها خاوي بقات كتعيط ليها بإسمها وهيا كدور فدار ملقاتهاش طلعات لسطح باش تقلب فيه ساعة لقات لبابو مزال مسدود من برا بمعني هيا مكيناش فيه …. قلبها بدا كيضرب بجهد ولخلعة شداتها مشات نيشان لتيليفون ديال دار هزات واحد لكارني كان محطوط حداه مقيدا فيه نوامر بقات كتقلب حتى لقات نمرتو ركباتها وحطات سماعة على ودنها

لحاجة:(كتحاول تخفي خوفها ) صباح الخير اولدي

موريس: ( كان فشاركة ديالت باين هيصر كالس امام لمكتب) صباح النور لحاجة كيف صبحتي

لحاجة: ماعندي منخبي عليك اولدي فقت فصباح وملقيتش مرجانة فدار انا خايفا لاتكون رجعات لقصر ويشوفها داك لمسخوط يكمل على مبدا

موريس :(وقف فبلاصتو ) كيفاش مكيناش واش قلبتي مزيان ياكما تكون غير مشات لحانوت

لحاجة: لا أولدي مكنضنش

موريس:(كيجمع سوارتو وراقو ) انا جاي لعندك دابا

لحاجة: صافي أولدي (وقطعات كتنهد ورفعات كفوفها لسماء) لله يسمعنى خبار لخير

🍁🍁🍁🍁🍁🍁🍁🍁🍁🍁🍁🍁🍁🍁🍁

بعد مسافة طويلة دخلو لمدينة فاس ….. كانت هند كلسا كتفرج من سرجم ديال طنوبيل لي فاقت ليهم فنص ديال طريق وحبسو فأقرب قهوى دخلوها لحمام قضات حجتها وفطرات وشراوليها متاكل فطريق ومشوا مكملين طريقهوم….. من بعد ساعة ديال لوقت وقفات طنوبيل اما إقامة كبيرا كتكون من 4 طبقات وسفلي ديالها كلو كرجات …. هبطو من طنوبيل وهند شدات لباشير فيده ورفعات راسها كتشوف فيه

هند: (بتسائل ) علاش جينا لعند لميمة وممشيناش لعند بابا وماما

لباشير:(وقف حدا لباب وضغط على صوني) حيت هوما لي غيجيو عندنا (حتى سمع شي حد هضر معاه من لانطرفون “شكون”) حال

تسمعات زن ولباشير حل لباب …. كيف فتح لباب طلعات هند كتجري فدرج حتى وقفات فطبق الاتانية أمام وحد لباب ديال الخشب ضورات لبواني ديال لباب وتمات داخلا…… كانت دار كبيرا فيها مزيج من بين لعصري وثقليدي كانت متكون من صالون بلدي كبير وسيجور عصري بلفوطوي و صالة ديال لكلاس لي كانت مفتوحة على سيجور ومراح متوسط و3 ديال لبيوتا وكوزينة لي خارج منو لاكور وعاد لحمام وطواليط ….. كانو كالسين فصالة ديال لكلاس مراة كبيرا فلعمر وحداها شاب يكون في الثلاثينيات ودري صغير تكون عندو 10 سنين ….كانو كيتفرجو فتلفازة غير سمعو صوت لباب تحل رفعو ريوسهوم حتى نداو بإسمها

الكل: (بصدمة ) هند

هند:(بإبتسمتها لمعهودا ) هنا جيت (مشات لعند جداتها كتجري وطارت عليها بتعنيقا) لميمة

لحاجة فاطمة: (معنقها وكتبوس فيها وهيا كتهضر معها) بنتي فين كونتي صادا واش لاباس عليك وشكون جابك (مجات فين تجولها حتى تم داخل لباشير)

لباشير: سلام عليكم(ومشا عند لحاجة فاطمة باسليها يديها وراسها) كيف بقبتي امي

لحاجة فاطمة: لحمدلله أولدي نتا لي فين كنتي صاد وفين لقيتي بنت خوك وفين هوا أنور

لباشير:( كيسلم على لباقيا وكلس حداها) أش غنقوليك لقصة طويلة

عبد الوحد: [أخ لباشير] قلتيها لعزيز بعدا

لباشير: لا مزال

عبد الوحد:( شاف فهند ) وحنى كنا معاك

هند:(ضحكات ومشات لعندو كتعنقو وكتبوسو) عمو توحشتكوم

عبد الوحد: خلعتينا عليك فين كونتي

هند:(بحماس ) كنت عند لأمي(فلحض تفكراة انور وهيا تسد فمها وطلعات رسها لباشير كتشوفو زعما واش سمعها ساعة لقاتو مشغول كيهضر مع لحاجة فاطمة ورجعات طلعات راسها فعبد الوحد) فحتى بلاصا

لباشير:(وقف من بلاصتو) لحاصول لله يهنيكم

الحاجة فاطمة: (وقفات حتى هيا ) فين غادي تاني

لباشير:(حنى باسليها يديها وراسها) لعند عزيز

الحاجة فاطمة: كلس بعدا غير عودلينا فين لقيتها وفين كانو هاد لوقت كامل

لباشير:حتى نرجع مع خويا وغنعاد ليك كولشي دابا انا مزروب(شاف فعبد الوحد) ممنوع تخرج من دار او يخرجها شي حد حتى لبالكون متخليوهاش طل منو

الحاجة فاطمة: اش واقع أولدي علاش هادشي كامل

لباشير:(شاف فهند) هند نتي بقاي هنا مع جداتك عنداك تخرجي بقاي كتلعبي مع يوسف ولد عمك ادريس

هند :(حركات راسها بلا) لا مغنخرجش واش مغنمشيوش عند ماما وبابا

لباشير:(حنى باسليها راسها ) انا غنمشي نجيبهم ونجي

هند:( بفرح) بصح

لباشير:(حرك راسو ب اه مع إبتسامة صغيرة ) بصح

سلم عليهم وتم خارج لبرا ركب فطنوبيل ديالو وكسيرا معاد لمدينة بن سليمان….. اما عند هند فدورها عندهوم وكلسو كيسولوها ويستفسرو منها وهيا كلمة لوحيدا لي فمها فحتى بلاصا

🍁🍁🍁🍁🍁🍁🍁🍁🍁🍁🍁🍁🍁🍁🍁

غربات شميشا وظلام لحال……. كانت مزالا ناسة وعلى بونجة ديال ناموسية لي منها لارض وهيا غير بدوبيس فلكحل وشعرها مغطي على وجها وقبالت ناموسية كان كالس نفس شاب على فطوي وقبالتو طابلة صغيرا عامرا بالحشيش ولقراعي ديال شراب وعلب ديال السجائر وطالق أغنية ديال راي من راديو كيتمزك ويغني بصوت تقيل بشراب الحشيش وهوا كيتمايل حتى دخلو عليه جوج شباب من نفس عمرو تقربا كيطلو على مرجانة

شاب 2:(بصوت تقيل) صاط مزال مفاقت لأميرة

شاب 1: مزال ألعشير

شاب 3: (ماشي لجيهتها) انا غنفيقها راه مبقيتش قادر نصبر واش حاطيلي حلوة لاكريم على طابلة وكتقولولي متاكلش منها

شاب 1: وتا ريح اصاحبي خليها حتى تفيق على خاطرها أنا بغيتها تكون صاحيا مزيان

شاب3: (دار خارج) انا عند لباب حيت منقدرش نشوفها قبالتي وانا بارك

شاب 2:(مشا معه) غير تفيق علمنا اصاحبي

شاب 1: تلاحو

🍁🍁🍁🍁🍁🍁🍁🍁🍁🍁🍁🍁🍁🍁🍁

في مدينة بن سليمان….. كانو كاملين مجموعين فصالة ودايرين بلباشير وسعيدة من بين يدين عزيز كتبكي وتشهق وهيا كسمع لحادث لي وقعات لبنتها

عزيز:(كيمسح على ضهرها) دابا علاش كتبكي بنتنا راها بيخر عليها وهانتي سمعتي بودنبك راها عند مي دابا

سعيدة: (بصوت باكي ) ءهءه لا بغيت نمشي لعند بنتي ءهءهء جيبولي بنتي ءهءهء مغنتهنا ويبرد قلبي حتى نشوف بنتي بعيني ءهءهءه وناخدها من بين يدي ءهءهءهء

عزيز:(شاف فلباشير ) علاش مجبتهاش معاك

لباشير: جبت باش ناخدكوم لعندها ودابا غتجمعو حويجكوم ورحيلكو وغتمشيو لفاس بلاتي شويا غتجي طنوبيل غديرو فيها رحيلكوم

عزيز :(بستغرب) علاش اجي ياكما داكشي لي سمعت بصح وباغي تهربها

لباشير:(بتسائل ) أش سمعتي

عزيز:(شاف فسعيدة ورجع شاف فلباشير) ولدك مورط مع

لباشير:(قاطعو) هادشي كامل لي وقع أنور معندو حتى دخل فيه حتى هوا كان ضحيا فهاد شي

عزيز: بمعنى

لباشير:(مسح على وجهو) كنت مشارك فوحد لمناقص واحد من اعدائي هددني باش ننساحب منها ولا غيأدي عائلتي انا معطيتش لامر أهميا حيت تعودت على بحال هاد تهديدات من اعدائي ولاكين عمر شي حد دار شي حاجة لموهم منبعد غير رفضت طلبو صيفط شي حد يقتل أنور وكيف عوتليك قبيلا قطعو ليه لفران ديال طنوبيل نهار كان فمحمدية ومع لأسف دارو كسيدا فلخرج ديال طريق وانور طاح فمنحدر ديال لجسر وهند نقزات من طنوبيل وبصدفة كان دايز وحد راجل لله يكتر خيرو نقدهوم وداوهوم لسبيطار ديال لكازا وانور دخل فغيبوبا وهند باقت عندهوم وكيف فاق انور تاصل بيا وانا مشيت لعندو وتصادفت مع داك راجل شكرتو وداني لدارو وجبت هند من عندو وفصباح جبتها لفاس وهادشي لي وقع انور معندو حتى علاقة

عزيز: وبنتي انا أش دخلها فهاد شي كامل

لباشير: (تنهد) غير إحتياط اخويا وياك نت اصلن كنتي غتستقر فاس

عزيز: دار راه مزالا غير ياجور فين باغني نسكن متلا فزنقة

لباشير: حشوما تقول هاد لهضرا راني خويت ليك داري لقديمة راها غير خاويا حط فيها حوايجك علما تكمل لبني

عزيز:(شاف فيه ديك شوفة ديال واش من نيتك) واش كضحك عليا اخويا باش غنكمل هاد لبني شهر كنكملو غير بسيف

لباشير: إوا سمع اخويا راني لقيت واحد غيشري لأرض لي فسفرو وبتمن لي بغينا حنى

عزيز:(هز حاجبو بتسائل) شكون هادا

لباشير: دبا ماشي مهم هادشي نتا غداير كيف قتليك باش تكونو قبالت عيني كاملين

عزيز:(تنهد) لي باليك أخويا يكون خير

لباشير: إنشاء الله

نرجعو لعند مرجانة لي بدات كتحرك وهيا كتحاول تحل عينها وراسها عطيها لحرق بغات تهز يدها ليمنيا باش تحطها على راسها ولاكين حساتها مبلجة عليها وغير كتحركها كتعطيها لحريق … فتحات عينها بصعوبة وبقات كترمش وهيا كضور راسها فلمكان غريب عليها حتى بدات كترض سيناريو لور وهيا تنوض قافزا من بلاصتها منين عرفات راسها بدون ملابس جرات عليها ليزار كتستر راسها ….. حتى رفعات راسها خرجات عينيها وسرطات ريقها وهيا كتشوف شاب قبالتها كالس كيتفرج فيها من أول مبدات كتحرك

شاب:(كحز طابلة وتم نايض وهوا كيتمايل غير بوحدو …. بصوت تقيل ) وأخيرا لقطيطة ديالتنا حلات عونتها

مرجانة:(كتزير على ليزار وهيا كترجع لور حتى تضرب ضهرها مع لحيط وقلبها غيسكت من لخوف ….بصوت مرتجف وباكي ) ش.ك.ن ءهءهء ن.ت

شاب: (كلس حداها وهز يديه كيبعد خصلات شعرها على وجها) نتي دابا فضيافة ديالتي (هز يديه تانيا كيهزها فسما وكيوريها دار) فهاد لمكان المتواضع كنتمنا تقبلي على لمكان أحبي

مرجانة:(كتبعد وجها على يديه) ءهءهءه عفاك ءهءهء خليني ءهءهءه نمشي ءهءهءه بحالي

شاب:(قرب ليها كتر وجرها من كتافها بعنف وخشا راسو فعنفها ) حشومة تقولي زعما دغيا سخيتي بينا انا بعدا مزال مساخي بيك

مرجانة:(كتحرك راسها باش تحيدليه وجهو من عنقها وكتدفعو من صدرو وهيا كترجف وكتبكي) ءهءهءه شنو ءهءهء بغيتي ءهءهءه مني

شاب:(هز راسو من عنقها وقربو لوجها كانو باغيي يبوسها ) باغي ن*****

مرجانة:(كتحرك راسها بلا بطريقة هستيريا وهيا كترجاه بعونتها ) عفاك ءهءهء نعطيك ءهءهءه لي ءهءهءه بغتي ءهءهء سمع ءهءهء أنا ءهءهءه عندي ءهءهء لفلوس ءهءهءه بزاف ءهءهءه طلقني ءهءهءه ياكا ءهءهءه غنعطيك ءهءهءه شحال ءهءهءه مبغيتي ءهءهءه ديال ءهءهء لفلوس ءهءهءه ولمجوهرات ءهءهءه(ودفعاتو باش تنوض وهوا يجرها من رجليها حتى جات ناعسة ) عافك ءهءهءه متقصنيش ءهءهءه لله يحرم ءهءهءه ليك لواليديك ءهءهءه واش تبغي ءهءهءه شي حد ءهءهءه يدير فختك ءهءهءه بحال هاكا

شاب:( طلع من فوقها وشدليها يديها بجوج وطلعهوم ليها من فوق راسها ) راه حتى انا برزقي وعندي لفلوس بزاف وعاد ومن وراك غنشد مبلغ لي عمري حلمت بيه اه انا ماعندي لا والدين لي ترحمو ولا أخوة لي نخاف عليهم اما دابا احححح غنبقا ن**** حتى يطلع صباح وحيت عجبتيني مغنخلي حتى واحد يقيصك من غير

ونقض عليها كيفتارس فيها بوحشيا وهيا كتغوت وكترغبو وكتحاول تقاومو وتفك من انيابو لجائعة وهيا معرفاش بهاد لحركات لي كادير عاد كتزيد تجعرو ويكون معها أعنيف اكتر ….. جردها من ملابسها الداخلية وحيد حتى هوا حوايجو بسلاسة ونقض عليها تاني باش يباشر بعملية الفض ….. يلاه غيخشيه وهوا يسمع صوت لباب تفرع عليهم ….. مع غيهز راسو ويبدا يسب حتى جاتو رصاصا فرأس ديالو لي خلاتو يطيح على مرجانة بكل ثقل ديالو وهيا مهدودة من لبكا ومقومتها ليه وسخفانة من قلت لماكلة لي مطاحتش فكرشها من صباح ولات كتشوف غير ضبابة حتى بداو عنيها كيتسدو فاقدة وعيها …. مشا لعندها ودفع هداك من فوقها وسد عينيه كيحاول ميشوفش فيها باليه ليزار من فوق نموسية جرو ولواه فيها مزيان وحاول معها حتى حطها على كتفو مخرجها لبرا وقف حدا طونبيل وحلوليه لباب لخلفي نعسها فيه وهوا يدور لعند لكارد لي كانو محاوطين لغابة

انور: ديو داك جوج وتهلاو فيهم مزيان وهزو داك لي لداخل دفنوه فشي لبلاصة ( وشاف فشيفور) ونت ديها لاقرب سبيطار غير توصل تاصل بخوها ولا بموريس وعطيهم عنوان ديال بنتهوم (وشاف ليكارد لأخرين) ونتوما تبعوني (وهوا ركب فطنوبيل ديالو في المقعد الخلفي وشاف فشيفور ) لوكر ديال فأر

قبل🔛 كيف خرجات طنوبيل ديال لباشير دخل عندو واحد لكارد لي مكلف بلكاميرات وعلمو ان شي حد هز مرجانة فطنوبيل بلغصب …. ديك ساعة مشا معاه كيتفرج فتسجيل ديال لكاميرات وكلف رجالو ياخدو نفس طريق لي دازو منها ….. ومن حسن حضهوم كانت ديك طريق كتأذي لغابة فقط …. أمر رجالو باش ينتاشرو فلغابة حتى لقاو دار لي كانت فيها مرجانة …… كانو شادين دوك جوج مبوقين وهزوهم فطنوبيل …… اما أنور مخلى حتى حد يدخل لدار حيت منين سمع صوتها عرف غيشوف شي حاجة ماشي حتى ليه جبد سلاحو من ضهرو وحل لباب عليهم 🔛 الحاضر

🍁🍁🍁🍁🍁🍁🍁🍁🍁🍁🍁🍁🍁🍁🍁

نمشيو حنا لعند موريس لي مخلى فين قلب عليها كاع لأماكن لي كيعرفهم كتمشي ليهم ولاكين بدون جدوا ….. عيا يتاصل بهيصر لي مكيجاوبوش وعرف من رجالو انه فلبحر تعصب من هاد لحالا لي ولا فيها ديك ساعة هز طنوبيل ديالو مكسيري متاجه لعندو ….. حتى وقف أما لكورنيش نزل من طنوبيل و هبط لتحت وهوا كيقلب عليه بعنيه حتى باليه كالس فوحد صخرا كيكمي توجه لعندو حتى وقفليه عند راسو

موريس:( وقف قبالتو وهوا معصب) لا تبركا الله عيك ختك معرفين فين كينا ونت كلس كتحشش ليا هنا مع راسك

هيصر:(طلع راسو فيه وشاف فيه بعنيه حمرين وريحت شراب ولكارو كتقلب منو ) أش باغي

موريس:(مسح على وجهو بلفقصا ) باغيك ترد عقلك باغيك تخرج من هاد لحالة لي رجعتي فيها بغيتك تنسى داك لهبال لي معششليك فراسك ونوض تقلب على ختك اما هاديك لي كتقلب عليها راها عايشة فأمان

هيصر:( نتر نترا كبيرا من لكارو وساط دخان من فمو) كانت غتكون بأمان أكثر معيا

موريس:(كلس حدها وطلع راسو حتى هوا كيشوف فلبحر) هند أكتر بلاصة غتحس فيها بلأمان هيا وسط عائلتها ومعا واليديها لبنت صغيرة ومزالا محتاجة لمها ولبها ومزال خصها تقرا وتلعب وتعيش بحرية كطفلة اما كون بقات معاك مغتعيش بحرية غتعيش بقوانينك نت

هيصر: باش متكونش كشبه ليهم كنت باغيها تبقى كيف هيا برائتها ولى فقلبها و عقلها على طرف لسانها مكتنافقش مكتكدبش ومكتغدرش كانت غتبقى نقيا مغتوسخش كيفهوم كنت غنكتب عليها ممنوع لمس غير انا لي عندي فيها حق كنت غنخليها تكبر قدام عيني ونربيها ونعلمها بيدي

موريس: (دار لعند كيشوف فيه) فيق أهيصر فيق راه فعمرك 26 عام وهيا 7 سنين كبير عليها 17 عام

هيصر: ماشي موهيم

موريس:(تنهد بقلت لحيرا) سمعني مزيان إلا كان لله مكتبها ليك غيعاود يلاقيكم بصدفة كيف تلاقينا بها وإلا مكانش ديالك فالي من نصيبك دابا تجي فطريق

هيصر: مبغيت حتى ق**** بغيتها غير هيا ودبا غترجع حتى هيا بحالهم

موريس: ولاكين مرجانة ماشي بحالهوم

هيصر: كتبقى بنتها

موريس: وكتبقى ختك

هيصر: (شاف فيه وزفر) هيا بنت فقط ديال ديك لمرا

موريس: وديك لمرا راها مك لي حملات بيك ولداتك اه غلطات ولاكين مرجانة حتى هيا ضحيا اش دنبها إلا كانت نتيجة غلطها مع داك شماتا وشنو دنبها فأغلاط مها وشنو دنبها فطمع مها أش دنبها

هيصر:(سرح عينه لبعيد) دنبها أنها بنتها وبنت زينا دنبها أنها طبق لأصل ديالها دنبها أني فنما كنشوف وفوجها كنتفكر فلماضي

موريس: عارف داك نهار كنتي غتقتلها بدم بارد

هيصر:(نتر من لكارو) نت عارف أعدا الحاجة عندي هيا لكدوب ولغدر ولي يخالف أواميري وهيا دارتهم كاملين

موريس: كون هند لي دارت هادشي كنتي حتى هيا غتقتلها

هيصر: معرفتش

موريس: نت ( حتى قطعو صوت تيلفون جبدو من جيبو وشاف فرقم غريب ) معرفتش شكون (وشد لخط) ألو شكون معيا

لكارد:(كان واقف امام المستشفى ) مرجانة المالكي راها كينا دبا فمستشفى **********

موريس:(ناض واقف من بلاصتو وهضر بخوف وهيصر هز راسو كيشوف فيه باش يفهم منو أش واقع) شنو وقعليها واش هيا بخير

لكارد: تعرضو ليها شي شماكريا أما حالتها فمعرفتش

موريس: شماااكرياااا صافي انا جاي دابا (وقطع عليه وشاف فهيصر ) نوض راه ختك فسبيطار تعرضو ليها شي شماكريا

مشاو بجوج بيهم فإتجاه طنوبيلات ديالهم وكل واحد مشا مكسيري لسبيطار

وقفو امام لبوابة المستشفى دخلو بجوج وأول حاجة مشاو لقاعة الإستقبال خداو لمعلومات على لغرف ديالتها وتاجهو لسانسور وطلعو لطبق لي فيها غير وصلو مشاو نيشان لغرف ديالتها وتصادفو مع طبيب جارج من لغرفة ديالتها

موريس:(بلهفة) شنو وقع ليها واش هيا لاباس

طبيب:( بقا كيشوف فيهم ) واش نتوما عائلتها

موريس:(حرك راسو ب اه ) أنا عمها وهادا خوها

طبيب: (بأسف) لمريضة تعرضات لمحاولة إغتصاب

موريس: شنوووو

طبيب: تعرضات لإغتصاب سطحي بمعني متفضاتش لبكرا ديالتها شخص لي نقدها جا لعندها فلوق المناسب

موريس:(مسح على راسو وكيصوط) وهيا كيف بقات

طبيب:حاليا حاتها مستقرا وحتى تفيق ونشفو حالتها نفسيا لي غتكون تضررات اكتر اه وبغيت نقوليكم انا لمريضة عندها وشم جديد فمعصم يديها لأيمن

هيصر:(بستغراب) وشم

طبيب: (حرك راسو ب أه ) وكنضن هوما لي وشموليها

موريس :(بتسائل ) وهاد لوشم اش فيه

طبيب: وشم على شكل عقرب

موريس:( خرج عينيه فطبيب ) واش متأكد(حرك ليه راسو ب أه ….. وهوا بقى كيحرك راسو بلا ) لا ميمكنش ميمكنش

هيصر:(بتسائل ) شنو لي ميمكنش واش عارف شي حاجة(هز عينيه فطبيب) يمكليك تمشي (ماليه براسو ونساحب) شكون هادو

موريس: (ضرب يديه مع لحيط بعصبيا ومن بين سنانو ) لعقرب

هيصر:(هز حاجبو بتسائل) وشكون هادا

موريس:(كلس على كرسي وهوا معصب) ليد ليمن ديال لمختار ومزال لأن معرفناش شكون هوا فقط لقب ديالو لعقرب (من بين سنانو بطريقة تهديد) غندمو على هادشي قنقسم ليك حتى غنقتلو (حتى هز راسو منين سمع صوت لباب لغرفة ديالتها تحلات من طرف الممرضة وقف متاجه لعندها ) واش فاقت

لممرضة: لا مزال حتى لصباح

موريس: بغيت ندخل لعندها

لممرضة: يمكليك تدخل ولاكين غير شويا وخرج باش تخلي لمريضة ترتاح

موريس: وخا ابنتي شكرا

لممرضة: العفو لله يشافيها

موريس: امين( وتخطاها دخل لغرفة )

أما هيصر غير دخل موريس هوا جبد تيليفون ديالو ودوز لخط

هيصر:بغيتك تجيبلي اسماء وصور ومعلومات على جميع لعائلة ولأصدقاء ديال لمختار (وقطع عليه ) هاحنى غنعرفو شكون هاد لعقرب تاني لي بغى يلعب معانا

🍁🍁🍁🍁🍁🍁🍁🍁🍁🍁🍁🍁🍁🍁🍁

كان ناعس من فوق نموسية على ضهرو حتى ناض مفزوع منين حس بشي حاجة سخونة ختارقات رجليه كيف فتح عنيه جاو نيشان على أنور لي كان كلس فوحد لكورسي فجنبو وهاز سلاح من بين بيده كيلعب بيه

مروان:(بصدمة) أنور

أنور:( بقلق مزيف) خلعتك مكنتش قاصد

مروان:(بغى يوقف ولاكين مقدش بسبب رجليه لي مضروبا ) متعلمتيش دق فلباب عاد تدخل

أنور: ونت معلموكش متلعبش معا لي كبر منك

مروان:(كمش وجهو بألم وقاد كلستو ورفع راسو فلبيت لي كان محاصر برجال أنور ) مالك أصاحبي على هاد تمارا كاملا كون غير تصلتي بيا كنت نجي حتى لعند

انور: مكاينش لا أصاحبي انا كيعجلني ندير كولشي بيدي

مروان:(شاف فلكبس لي فرجلو ويدو) حمد الله على سلامتك خلعتينا عليك

أنور : بلما ميبقا فيك لحال حتى نتا غتجربو

شاف فرجالو لي فهموه ومشاو وقفو حدا مروان هزوه موقفينو ….. وهوا غير شافهوم قرب منو هز يديه بغي يضرب واحد بونية ولاكين لكارد خوا ليه وشدليه يديه مزير عليها و لكارد تاني شدليه ليد تانية ….. وهوا كيجر فيديه من بين يديهم حتى وقف عليه كارد أخر هز لكوع ديال يديه وضرب بيها لكوع ديال يديه حتى تسمعات “طاق” وهوا يغوت بحر لألم ومشا ليد تانية وكرر نفس عملية ….. وطلقوه جا كالس على ركابيه كيتوجع من حريق يديه لمهرس ورجلو لى كتنزف … حتى تم واقف انور حداه ومصاوب سلاحو لجيهت راسو

أنور: كنت بغيت نلعب معاك كتر من هكا ولاكين خصارا عندي طيارة منهنا شويا حيت حبيبتك ضيعات ليا وقتي لي كنت مخصص ليك

مروان:( ضحك بتقل وألم) ههههه أي مرجانة عارفها كانت كتبغيك

انور: (حرك راسو ب أه ) ولاكين عمري فكرت نخونك أو نغضرك كنت ديمان كنتفاداها منين عرفتك كتبغيها ولاكين نت عضيتي ليد لي تمداتليك وخصرتي صاحبك على قبل وحدا فتالى مسيفط ليها 3 يتعداو عليها شهاد تناقد

مروان: (غمض عنيه) انا مكتعجنيش شياط هههه وخا هيا غتعاوني بزاف بدون متعرف ومن وراها غتكون نهايتك ألعقرب

أنور: هههههههههههه ولاكين خصارا مغتحضرش لنهايتي (شاف فساعتو) هادا هوا لوقت (برك على زناد وبقى غير كيتير فجميع أنحاء جسمو بدون توقف حتى خوا سلاحو) هزوه ولوحوه فلبحر ياكلوه لحوت ونقيو لبلاصا ومتخليو حتى داليل من وراكم (وخشا سلاحو فسمطة ديال سروال من ورا ضهور وهز عكازو وهبط لتحت ركب فطنوبيل ديالو مكسيري متاجه لمطار)

🍁🍁🍁🍁🍁🍁🍁🍁🍁🍁🍁🍁🍁🍁🍁

🌞 أصبحنا وأصبح الملك لله نهار جديدة وأحداث جداد 6:00 صباحا ……كنت دار كتصفر خاويا وكل رحيلهم فشاحنة وسعيدة وختها كلتوم لابسين جلالبتهم واقفين حدا باب دار مع سي حمد كيساينو عزيز ولباشير لي مشاو يرضو سوارت ديال دار لمولاها حتى تمو جاين كيهضرو ولباشير شاف فيهم

لباشير:(شاف فسعيدة) نتي وختك ركبو معايا وعزيز وسي حمد غيمشيو مع رحيل باش يتكلف بيه

وداكشي لي كان سعيدة وختها كلتوم لي هزا شيماء ناعسة ركبو فلمقاعد الخلفي و لباشير ركب حدا معاد ….. أما عزيز وسي حمد فركبو مع شيفور وديمارو متاجهين لمدينة فاس لي غيستقرو فيها

🍁🍁🍁🍁🍁🍁🍁🍁🍁🍁🍁🍁🍁🍁🍁

ناعسة على سرير المستشفى و جها صفر وشفايفها بويض وسيروم معلق فيدها وهيا فاتحة عينيها كتشو فسقف بدون مترمش فقط كتشوف فراغ ولباشير واقف عند راسها مع طبيب ديالها

طبيب: كيف قتليك هيا حاليا داخلات فصدمة نفسيا حيت داكشي لي عاشتو عقلها مقدرش يستحملو وكنصحك تديها لطبيب نفسي ضاوري فأقرب وقت

موريس: (كيشوف فمرجانة بأسف على حاتها ) أنا ليوما غنديها لأمريكا عند أحسن طبيب (شاف فطبيب) تكلف بإجراء خروجها

طبيب:(ماليه براسو) واخا لله يجيب شيفاء

موريس: شكرا (غير نساحب طبيب هضر فتليفون علم رجالو باش يوجدوليه طيارة لنيويورك )

مع أذان ظهر وصلو لمدينة فاس وفوسط طريق تفرقو عزيز وسي محمد مشاو باش يديو رحيلهم لدار ديال لباشير طونوبيل لي راكبة فيها سعيدة فاتجها لمكان هند ….. حتى وقفات اما لإقامة وسعيدة مبقاتش قادرا تصبر نزلات هيا لولا ومشات كتري فإتجاه لباب بقات باركا على صونيت حتى تحل لباب دفعاتو وطلعات فدروج كتجري حتى حلات لباب تاني غير شافتها ناضت كاتبكي

سعيدة: (بصوت باكي ) ءهءهءه بنتي

هند :(كانت كلسا كتغدا غير سمعات لباب كيتحل هزات راسها فغير شافتها دفعات طابلة وناضت كتجري لعندها) ماما (وتلاحت عليها بتعنيقا )

سعيدة:(معنقها وهيا كتبكي وكضحك فنفس لوقت) بنتي حبيتي ءهءهء كنت غنحماق عليك ابنتي ءهءه أخر مرا نسمحلك تبعدي عليا ءهءهءه اخر مرا ( بعداتها عليها وهيا كتبوس فيها وكتقلب فيها) واش نتي بيخير ياكما كضرك شي حاجة

هند:(حركات راسها ب لا) لا مكضرني حتى حاجة تعطلتو فشغل علاش مديتونيش معاكم

سعيدة:فين كونتي هاد لايام كاملا ومعامن

هند:(قربات حتى لودنها وهضرات غير بشويا ) كنت عند لأمير نائم وعنداك تقوليها لشي حد حيت أنور غيخاصم عليا

حتى تمو طالعين لباشير وكلثوم لي سلمات على هند بحفاوة و عاد سلمو على لحاجة فاطمة وعبدالواحد أما سعيدة مافرقاتش نيهائيا بنتها مكلسها فحضنها ودور دورا وتكلس تبوسها وتعنق فيها ….. كلسو كيتغداو معاهم فجو عائلي كيعمو لهضرا وضحك حتى سالاو غداهم وناضت لحاجة صيبات ليهم أتاي مع لحلواة …… وعاد تمو داخلين عليهم عزيز وسي حمد لي غير شافتهم هند مشات كتجري معنقا عزيز وحتى هوا بادلها لعيناق وقلوب عاد رتاح منين شافها قدام عينيه …. ورجعات سلمات على جدها كدالك ومشاو سلمو على لباقي الأعائلة وكلسو معاهم كيتبادلو لحديث

🍁🍁🍁🍁🍁🍁🍁🍁🍁🍁🍁🍁🍁🍁🍁

🕛 تسريع الحدت 🕛

🍁نبداو من عند عزيز لي كمل لبني ديال دارو وشرا ليها أثات جديد بعدما شد حقو ديال لفلوس من لأرض لي كان مبلغ كبير وهند عاجبتها بزاف حيت ولا عندها حتى هيا بيتها بوحدها …..
🍁أما أنور فكمل خدمتو كاملا لي فلبرازيل و فكك لمافيا ديال لمختار حيت مبقى كيتيق فحتى واحد فيهم غير سالا خدمتو رجع لمغرب باش يتكلف بشاركة ديال لمختار لي كتبهاليه بإسمو وشرا دار حدا هند باش تكون قريب ليه بزاف وقدام عينيه ….
🍁أما مرجانة فتحسنات حالتها بفضل طبيب نفسي ديالها لي تواطات لعلاقة بينتهم بعدما كانت بينتهوم غير صداقة حتى لوحد نهار عرض عليها وعتارف ليها بحبو وهيا كانت متردد فلأول ولاكين فلأخير وافقات وقالتها لموريس لي فرح ليها بزاف ……
🍁اما هيصر فماتوقفش على لبحت مشا حتى لبن سليمان ولاكين ملقى حتى حاجة حتى من كنيتها معارفهاش وأنور خبع جميع لمعلومات لي تقدر توصلو ليها كانها عمرها كانت ساكنة فديك لمدينة فلأخير رجع لألمانيا ولخدمتو وروتينو لقديم ولاكين عقلو قلبو معها عايش غير غلى ذكراها وهوا مأمن انه شي نهار غترجع ليه ألماستو الزرقاء المفقودة

📍نـــــــهــــــــــــــايـــــــــــة الفـــــصــــل الأول 📍

⏳بعد مرور 9 سنوات⏳

في دولة روسيا ….مع الساعة 7:00 صباحا في أحد الشوارع مدينة موسكو كانت وحد طنوبيل غادا بسرعة كبيرا ومن ورائها عدد كبير من طونوبيلات كحلين تابعينها وكيحاولو يلحق عليها ….. في المقعد الخلفي ديال طونوبيل الملاحقة كان كالس رجل كبير شويا فلعمر وحداه بنت تكون في العشرينيات وفي المقعد السياقة كان كالس شاب يكون في الثلاثينيات

《 حوار بالروسيا》

سيا 🙁 كتشوف فزجاج الخلفي وهيا كتبكي) هءهءهء بابا أنا خيفى بزاف ءهءهءه غيقتلونا

دافيد:( جرها لعندو معنقها ودور راسو كيشوف طنوبيلات لي قربو يلحقو عليهم) هوما ماشي هدافهوم يقتلونا هوما باغيني مني حاجة لي من لمستحيل نعطيها ليهم

سيا: ( بعدات شويا من حضنو وكتحرك راسها بلا ) لا بابا غير عطيهم ءهءهءه داكشي لي بغاو ءهءهءه أنا مبقيتش قدرا نعيش ءهءهءه فهاد رعب ءهءهءه وكل مرة ءهءهءه مخبعين منهوم ومن غيرهم

دافيد:(شدليها وجها من بين يديه ) مكنعاهدش بنت دافيد تكون ضعيفا أنا من مستحيل نغامر بحياة ناس لأبرياء وإلا طاح فيديهم غتكبر قوتهم وغيزيدو فطغيانهم

سيا:( شداتليه فيده لي على وجها ) وحياتك نت هءهءهء وحياتي أنا ءهءهءه وحياة ناس لي قريبا ليك ءهءهءه مكتغامرش بيهم ءهءهءه أنا غنهبط وغنعطيهم داكشي لي بغاو ءهءهءه باش يبعدو منا ( خشات يدها من تحت لبودي ديال لعنق وجبدات منها قلادة فضية علي شكل قلب لي نصف ديال لقلب مرسع بلأحجار من الألماس)

دافيد:( حرك راسو بلا) لا أسيا هادي مخاص طيح فيد أي شخص كان (شد لقلاة من بين يدها وردهاليها من تحت لبودي) نتي ليغتكملي من ورايا وغتعاونيني حيت مكنتيق فحتى شخص من غيرك (شاف فشاب وتكلم معاه بجديا) غير نوصلو لملتقى طريق حبس وكيف نهبط نت كمل طريقك لمطار

سيا: ( زادت فوثيرت بكاها ) ءهءهءه واش باغي ءهءهءه تمشي لموت برجليك هءهءهء مديرش فيا هكا ءهءهءه عفاك لوح ليهم ءهءهءه لقلادة وخلينا ءهءهءه نسافرو بجوج ءهءهءهءهءهءه

دافيد:(هز راسو لفوق كيتنهد بضيق وكيحاول ويقسح قلبو باش ميضعافش أمامها ) هاد لقلادة بغيتك تعطيها لموريس وهوا غيعرف يتكلف بيها غتلقايه كيتسناك فلمطار وهوا غيساعدك باش تخرجي من روسيا حيت أنا مكنتيقش فداك شيطان (شدليها وجها من بين يديه وطبع قبلة على جبهتها لي كانت طويها وبعد عليها شويا حتى تلاحت عيه معنقاه وهيا كتبكي وكشهق ) تهلاي فراسك وخا يوقع لي وقع متسلميش ليهم لقلادة وخا تشوفيهم كيدبحوني قدامك ( بعدها عيه شويا وهوا كيشوف فعينها لي حومر ومدعين …. هز يديه ومسح ليها دموعها ورجع باس ليها راسها ورفعو كيشوف فزاج لخلفيا ورجع دور راسو لشاب ) حبس

سيا:( شدات ليه فلمونطو وكتحرك راسها بلا بطريقة هستيريا وهيا كتبكي و كترجاه بعينها) ءهءهءه لا عفاك أبابا ءهءهء عفاك متنزلش ءهءهءه بابا عفاك متخلينيش بوحدي ءهءهءه مابغيتكش تموت حتى نت ءهءهءه بابا كنترجاك ءهءهءه متسلمش راسك ليهم ءهءهءه هوما غيقتلوك إلا مخداوش داكشي لي بغاو ءهءهءه

غير حبسات طنوبيل وهوا زير على يدها لي شادا بيهم على لمونطو ودفعها بعنف ودار حل لباب ونزل من طنوبيل ورجع سد لباب بلاما يشوف فيها باش ميزيدش يتعدب ويعدبها معاه ….. كيف نزل طنوبيل كسيرات وهما يقفو عليه 4 ديال طنوبيلات ونزلو منها رجال كيف ثيران وهازين أسلحة فيديهم وتمو دايرين بيه وهوا يهز يديه لفوق بإستسلام وهوا يتم نازل شاب دو بنية الرياضية وجسمو لي كلو وشم وعلى شفايفو إبتسامة خبيت

ماكس: (بإبتسامة ) كنتي باغي تسافر بلما تودعنا

دافيد:( بتحدي) داكشي لي كيقلب عليه شيطان مغديش نعطيه ليه

ماكس: ( محافض على إبتسامتو) دبا نشوفو ( شاف فأحل لي كارد وتكلم بنبرت أمر ) تبع طنوبيل وجيب ليا لبنت

دافيد:(غير سمعو بغا يتلاح عليه ولاكين ليكارد شدوه …. كيغوت) بنتييييي معندهااااا حتتتتى داااااخل ياااااك بغتوووووني إواااااا هأنااااا سلمممممت رااااااسي

ماكس: متخافش عليها غير غنلعبو معها شويا وتقدر تنفعنا إلا فكرتي تيبس راسك معنا ( وجه كلامو ليكارد) ديوه لوكر الشيطان

🍂🍂🍂🍂🍂🍂🍂🍂🍂🍂🍂🍂🍂🍂🍂

أما سيا منين نزل من طنوبيل وهيا كتبكي وكتغوت عليه وكضرب فسرجم وكتحاول تفتح باب حتى فرانات طنوبيل وروايضها تحكو مع لأرض …. رفعات راسها حتى كتبان ليها طنوبيل حابسا عليهم طريق

سيا:( بخوف) رافا شنو واقع

حتى قفزات من مكانها منين سمعات صوت رصاص لي تضرب فلباب و تم داخل عليها واحد ثور كيجرها من دراعها

سيا:( كتنتر منو وكتبكي) طلق مني ءهءهءهء شنو باغين مني هءهءهءه

جروها لبرا ودخلوها لطنوبيل وهيا كتحاول تفك منهوم وكتغوت لرافا لي كانو شادينو حتى هوا حتى سمعات صوت رصاص غير دارت باليها مليوح فلأرض مضروب وهيا تحميها لغوات ولبكا غير شافوها ليكارد مغاديش تسكت ضربها واحد بليد ديال سلاح لقرفاتها حتى غيبات وجبد تليفون من جيبو ودوز لخط

لكارد : هيا معانا مستر

ماكس: ديوها لعند لبنات هوما غيتكلفو بها

لكارد : وخا مستر

ركب فطنوبيل ديالو وكسيرا……كيف تحركات طنوبيل فتح رافا عنيه كيرمش وكيحاول يبقا صاحي حط يديه فلأرض بقى كيتجر بيديه وبرجليه وهوا كيتوجع حيت تضرب من جيهت كليتو ليسريا …. بقى كيتجر حتى وصل لطنوبيل ديالو حل لباب ومد غير يديه لوحد لمجر وجبد منو تيليفون … وباشر فكتابة رسالة كيعلمهوم على هادشي لي وقعليهم وهوا كيشوف غير ضبابا حتى رسل رسالة عاد سد عينيه فاقد واعيو

في المغرب بضبط في مدينة فاس …….. فوحد لغرفة متوسطة وجدرانها مصبوغة بلون الرمادي لي مايل لأبيض وكل أثاتو بلون الأبيض والوردي ….. لي كان متكون من سرير ديال شخص مفرش بكوفرلي سانبل بلون الوردي وجنبو كوافوز صغير وقبالتهوم ماريو مبني فلحيط لي كان شاد لحيط كامل وفجنب تاني من لغرفة كان مكتب صغير وكرسي وحداه كوافوز كبير بلمرايا لي كانت كالس قبالتو بنت كتضفر شعرها طويل لبني وهيا كتغني بصوتها شذى حتى كملات وقفات من لكورسي وهزات قرعة دال ريحة رشاتها ولا نقولو دوشات بيها دارت أخر طل على لمرايا وتمات دايرا لجيهت ناموسية هزات صكادو ديالها وتيليفونها وتوجهات لباب وتمشات جيهت لكوزينة غير وصلات لباب وهيا ترسم على شفايفها إبتسامة……. بقات داخل كتسلت حتى وقفات من مورا واحد لمرا كانت كتغسل لماعن …. حتى قفزات من ليدين لي تحطو على خصرها وضارت لعنها مفزوعا

سعيدة:( شادة فقلبها ) لله يعطيك لخلى لي يخليك واش مبغاش تحيدي منك هاد لقاعدة

هند : ( شداتليها حناكها وهيا كضحك ) ههههه يخليلي لخوافة ديالتي

سعيدة: (دارت كتكمل غسيلها ) نتي شينهار تسكتيلي قلبي عاد تهناي

هند : لله ينجيك ( بقات كدور راسها فأنحاء لكوزينة ) واش موجتيش لفطور

سعيدة: بحالك بحال باك كتفكرو غير فكرشكوم

هند : وعلاه فيمن بغيتينا نفكرو متلا دابا جوبني فين هوا لفطور

سعيدة: راه أتاي فلبريق سخنيه وراه زيت وزيتون ولخبز راك عارفا بلاصعهوم

هند : قولي مكاينة شهيوات فهاد صباح

سعيدة: مفقتش بكري

هند : ( باسة ليها راسها ) لله يخليك لينا ألحنانة ومال زيت وزيتون حتى هوما مزيانين ولاد ناس وبينتا عشرا طويلا أما أتاي طلع راجل دايمن فوقت لحزا كلقاه فجنبي أاااه على وقت لقرايا كان غير كيمشي عليا لحال كندير زيت وسط لخبز و ندوزو بأتاي بارد أاااه على ذكريات عندي معاهم

سعيدة: هههه حمقة سيري سيري تفطري خليني نكمل شغالي

مشات هزات لبراد دأثاي دارتو من فوق لبوطة وجبدات طباسل ديال زيت و زيتون وحطاتهوم على صالة مونجي وحيدات لبراد من لبوطة وجبدات صينية وكاس وحاتهوم على طابلة وبادات كتفطر وهيا كتهضر

هند : شيماء مزال مفاقت

سعيدة: (كانت كتجبد لخضرة من ثلاجة) على هيا نعسات باش تفيق كتقيل ليل كامل وهيا خاشية راسها فداك لمشقوف

هند : إوا خليها راه لعطلة دابا مكاين ميدار

سعيدة: (بتسائل) فوقاش غديرو لحفلة ديال نجاح

هند 🙁 كتمضغ ) كونا عواين نديروها فشي قهوى ولاكين خالتي ليلى قتلينا غديرها عندها فلفيلا

سعيدة: اه كانت قالتهالي إلا نجحتي نتى ورجوى فلباك غدير ليكم حفلة عندها فدار

هند : وليوما ديرا معا لبنات نخرجو نشريو لحوايج لحفلة

سعيدة: ( كلسات حداها كتنقي فلخضرة) غير متعطليش حيت مبقيتش قادا على لمشكيل ديالكوم بجوج

هند : ( هبطات على كاسها ) لاش جبداه هداك كيف جن غير كدكري حسو كيبان قبالتك إخخخ منكدها عليا كنصبح عليه ونمسي بيه وحتى فنعاسي وليت أعباد لله كنحلم بيه

سعيدة: حيت هوا لي كيعرف ليك وراض ليك لبال ولله يرضي عليه منين مشى باك لصحرا وهوا لي هازنة وكيصرف علينا وإلا خصاتني لحاجة يجيبها قبل منهضر غير بحمالتي بخوك أمجد كون مكان هوا شكون لي كان غيهزني لسبيطار وغير نتي وختك شكون لي كيشري ليكم لكتوبة ولحوايج حتى من لمدراسة دخلكي فديال لفلوس حتى طلعتي لتانوي عاد قريتي فلعمومي بلعكس خصك تحترميه وتسمعي لهضرتو

هند : ( بملل) أفففف فينما ندكر ليك تبقاي تعرضي عليا فلإنجازات لي دار قول أنا لي حطيتليه لموس على عنقو وقتليه سرف علينا ( بصوت خافت ) كون تعرفي علاش كيدير فهدشي كامل

سعيدة: أش كتبركمي تما

هند : غير خلينا ساكتين ألحنانة نتي أصلان كتجي ديمن فصفو وخا كانجي عندك مزرقني من حناكي كتخصري عليها جوج حوايج نتي درتي علاش وتعطيني حامضة جامدا نكمد بيها

سعيدة: ومالي كدبت نتي كديري علاش على هوا غير غترشق ليه وغيضربك

هند : إوا لله يخليه ليك ولله معرفت شكون لي والدا واش أنا ولا هوا ( وقفات متجها لبوطاجي باش تغسل يديها ) لحاصول نمشي قبل ميجي ينكدها عليا وأنا ليوما صبحا فرحانة ( غير غسلات يديها مشات هزات صكادو ديالها دارتو على ضهرها وباست يد سعيدة وراسها ) دعي معيا ألحنانة

سعيدة: لله يرضي عليك ويسهل عليك ويبعد عليك ولاد لحرام

هند : ( هزات يديها لسماء ) أمييييييين يلا أنا مشيت

خرجات من لكوزينة متاجها لدروج هبطات لتحت حلات لباب ديال لفصيل و مشات لتحت دروج و حلات باب صغير ديال لخشب ودخلات كتقلب بعنيها فوسط كومة من لأحدية حتى تحنات وهزات سبرديلة كحلة خشاتها فرجليها خرجات وسدات لباب من وراها ومدات يديها لساقط ديال لباب كبير حديدي وحلاتو وخرجات ورجعات سداتو من وراها و ضورات عنيها على حديقة غير صغورة دايرا بدار لي جات فحي شعبي توجهات لباب باش تخرج كيف حلاتو لاقات بنت لي فلعمر ديالها 19 عام …. غير شافتها وهيا ضور راسها كتنفخ وتسوط

هند : ( فنفسها) هادي واش كتقيل تحلم بينا وليت كنصبح عليها كلا صباح اخخخ (بإبتسامة صفرة) صباح الخير مريم

مريم :(حتى هيا بإبتسامة صفرة) صباح النور كيف صبحتي مزيان

هند : شكون أختي لي يخليك تصبح مزيان

مريم: (عوجات فمها ) سمعتك نجحتي إوا مبروك فرحتليك

هند: شكرا احبيبة ولعقبة ليك وخا شفتك ربيتي كبدا على سيزيام

مريم:( مرضاتش وقلبات لموضوع ) كينا شيماء

هند : علاه فين بغيتيها تكون مع 9h ديال صباح راها مزالا ناعسة دخلي لعندها ( كيف دخلات مريم مع لباب دارت لعندها كأنها تفكرات شي حاجة ) مريم

مريم 🙁 دارت لعندها ) نعام

هند 🙁 قربات لحداها) منين كنتي جاية مبنليكش صعصع داز منهنا

مريم:( بعدم لفهم ) شنو

هند : (سرطات ريقها) قصدت انور

مريم:( توسعات إبتسمتها ) لا راه مكينش فلحوما وأصلن هوا بليل خرج و معرفتوش فين مشا ومزال ماجا لدابا

هند 🙁 ساطت بإرتياح وهيا ترجع تقلب عنيها كتشوف فيها بشك ) ونتي كيفاش عرفتيه خرج لبارح ودارو بعيدا على داركوم

مريم:( فركات يديها بتوتر وتبسمات ببلاها ) حيت داز من حدانا بطيماكس اه من حدا باب دارنا

هند 🙁 طلعات حاجبها ) على حد علمي أنور عند مطور ماشي طيارة كيفاش داز من حداكم ودربكوم مسدود مكيدوزش

مريم:( حكات راسها وكتدور فعينها كانها كتقلب على شي حاجة ) ألا غير جا لعند واحد صاحبو ساكن حدانا أه حدانا

هند 🙁 بعدم تصديق ) اه حداكم إوا مزيان ( ودارت خارجة وهيا كتبركم ) قليك صاحبو ( تبيسمات بستهزاء)

بقات غادا مع دروبا وهيا كضحك مع جيران ولي طلقاتو تسلم عليه وكتاخد تهاني لنجاحها حتى وصلات لشارع لكبير قطعات شانطي وقفات حدا محطة ديال طوبيس بقات كتسنى حتى وقف تخشات وسط ناس كتزاحم معاهم وكل واحد كيدفع من جيه باش يطلع …. حتى طلعات بمشقت الأنفس قطعات ورق ودخلات كتقلب على بلاصة بعنيها ساعة لقات كولشي عامر مشات وقفات قبات سرجم وشدات فلحديدا منين حسات به تحرك

بعد نصف ساعة ديال طريق نزلات فصونط فيل غير تحرك طوبيس قطعات شانطي وبقات غادة مع شارع حتى وقفات أمام واحد لمقهى ودخلات ليه و هيا كتقلب على شي حد حتى تبسمات وتاجهات لوحد طابة كالسين فيها 3 ديال لبنات لي غير وقفات حداهم طلعو ريوسهم

هند : صباح الخير بنات

رجوى[بنت خالتها] : فين تعطلتي أصاحبتي درنا نتجمعو مع 9h ماشي 10h

هند 🙁 جرات لكورسي وكلسات حداها ) شفت ماشي غير انا لي معطلا فين هيا رونق واش مغتجيش

ريم : راها جيا فطريق ياكما طلاقيتي بولد عمك

هند : ( حركات رسها لا ) مشفتوش من ولبارح ولاكين فصباح جات عندنا ديك لعلقى دمريم وسولتها عليه وقاتلي مباتش لبارح فدار يمكن مشا لكازا

رجوى: ( بتسائل) بغيت غير نعرف أش بين مريم وأنور ياك هوا كيبغيك فعلاش كيمشي معها

هند: مريم كتبغي انور هيا منين سكنات حدانا وهيا كتحاول تصاحب معايا باش تكون قربا ليه مي غير متشدينش ليها مشات لعند شيماء

ريم: دابا انور كيبغيك ومصاحب مع مريم

هند : ديك لعلقى هيا لي لصقى فيك كتقيل عندو فدار كيحرث فيها وباينا لبارح كانت عندو قبل ميخرج

رجوى: ( بشمئزاز) خخخخ على قح***

هند:( تنهدات) لله يطليه بيها غير يبعد مني

جيهان : ( كتلعب فتيليفون ) نتي فلول دصرتيه عليك

هند:( شافت ديك شوفة ديال واش منيتك) منيتك اختي علاه انا لي قتليه اجي بغيني

ريم: علاش متقوليهاش لباباك

هند:مكتيقني حتى ماما عاد بابا يتيق فيا واش نسيتو أخر مرة ضربني مشيت شكيت بيه عند ماما وهيا منين هضرات معاه قاليها حقا لقيتها واقفا مع دراري فراس درب صدقت واكلها حتى منعندها ( ساطت) اففف ماما وبابا كيتقو فيه بزاف كتر مني بلأخص ماما حيت هوا لي لقاتو حداها منين مشا بابا لصحرا

رجوى : إوا قوليها لعمك

هند 🙁 حطات يديها على خدها ) غنجرب هاد لحل لواحيد لي بقى عندي يمكن يسمع من عند باه ويبعد مني
(حتى وقفات عليهم بنت فنفس عمرهوم كتلهت ) على سلامتك

رونق:( كلسات على لكوسي وهيا مكمشى وجها ) لما عتقوني بلما

Leave a comment