Skip links

قصة : الألماسة المفقودة

 11,023 عدد مشاهداات

💥💥حــــــصــــــــــــــــــــــــريــــــــــــــــــا💥💥

★الحياة كلها رحلة لا راحة فيها ☆ تبدأ بالولدة وتنتهي بالموت ☆ وما بينهما تيه وضياع ولا سبيل لتجاوزه إلا بالبحث في أعماقنا المظلمة عن بوصلة توجهنا إبرتها نحو الهدف المنشود★

بعـــــنــــــوان:💎الألمــــــــــاســـــة المـــــــــــفقودة💎

الــــكــــاتـــبـــة : ✏ ᎻᎥᏁᎠ ᎿᎠ ✏

💣 قصتي كتضمن كل من: حــــب الــــتـــمــــــك💎 الـــــهـــــــــوس💎الـــــجــــنــــــون💎 الـــغــــيـــــرة💎الإخــــتـــــطـــاف💎 الــتــعــــديـــب الـجـــســـــدي 💎الألـــــــــــم💎درامـــــــــــــــا 💎الأكــــشــــــــــن💎الـمــــــافــيــــــا💎 الــثــــــــــراء💎الإنـــتـــقــــــــام 💎الـــمـــأمـــرات💎الــقـــتــــــــل💎 الأســــــــرار💎الـــســـــفالـــــــة💎ولــــمـــــــــزيــــــــد ….

💙 هــــــــــو: حياته مختصرة بين ثنايا الماضي، قلبه من حجر وجبروته مثل الجبل وقوته لا تهزم من طرف أي بشر إبتسامته معدومة وجديته وموجوده كلامه قليل وفعله كتير وحب التملك عنوانه المختصر.

💙 هــــــــــي:من القمر أخدت الجمال، وإن تكلم قلبها سكت لسانها، رقتها في إبتسامتها وعدوبتها في همساتها ،جمالها في حيائها وقوتها في دموعها ، تسحر القلوب بجنونها ودلعها، وإن تكلمت جدبة الأنظار ولبرائتها عنوانها المختصر.
💎الألــــمـــــــاســــــة الــــمــفــقـــــودة💎

الفـــــصــــل الأول :🦄بـــين أحـــضـان طـفـــلـة🦄

بــــقـــلــمــي : ✏ ᎻᎥᏁᎠ ᎿᎠ✏

الــــبــارت : 📍 1 📍

♡ لو خيروني ما بين الموت والحياة لخترت الموت غريقا في بحر عينيكي♡

في مدينة بن سليمان بضبط فحي شعبي وأصوات الأطفال كيلعبو ولعيلات حدا ببانهوم كلسين وشباب لحوما فراس درب واقفين… كانت مجموعة ديال لبنات صغار كيلعبو لاستيك…. حتى لوحد لحضا وقف موطور كحل قدام لبنات نزل منها شاب في العشرينيات لابس سورفيط كحلا ليبارزا جسمو الرياضي مع سبرديلا فلبيض وداير كاصك على راسو… نزل من لموطور بطريقة إحترافيا وطلع يديه كيحيد لكاصك على راسو حتى بان وجهو وراسم على شفايفو لحمرين إبتسامة صغيرا وشعرو لأسود مطلعو لفوق ولحيتو لخفيف مطراصيا على وجهو وعينيه لعسلين ورموش لكتاف عطينو نظرا خاص وبشرتو سمرا من تأتير شمش….تمشا جيهت لبنات وكيقلب بعينيه…… غير شافها توسعات إبتسامتو وهيا جايا عندو كتجري، تحنى باش يوصل لملاكو كيف مسميها حتى تلاحت فحضنو وهوا ضمها لصدرو بقوى كيشم فريحتها طفوليا كأنه مدمن على عطرها لبريء وبعد عليها واحد شويا هز يديه وحيدلها لقصيصا دشعرها لبني بأطراف أصابعو باش يشوف عينيها لكرسطالية غير كيشوفهم كيغرق فبحرهم الأزرق وكيطير فسمائهم الصافية وبتسامتها البريئة علي شفايفها لوردية وخدودها لحومر وبشرتها البيضاء ….. غير هبط عينيه فلحضتها تمحات إبتسامتو وقلبها لعبوس وهوا كيشوفها شنو لابسة…كانت لابسة شورط جينز قصير بزاف مع تيشورط غوز و صندالة دلبلاستيك….شاف فخاضها لبيض بحال لحليب وحط يدو عليهم وبجوج صباع جمع معاها بقرصا حتى غوتات من ألم

هند: ( كتحك فبلاصت لقرص وكتبكي) أيييي علاش قرصتيني

أنور: (بحدا)أش كنقول لحسك متبقايش تلبسى هاد لبس

هند : (عينيها مدمعين وكتمسح نيفها بكف يديها) ماما لبستهوملي

أنور : قوليلها لا لبسيني لحوايج لكيجبلي أنور صافي

هند: (قلبات شفايفها )صافي

أنور:(رجع إبتسامتو وتكلم بحب )احححح وشحال توحشتك أملاكي وتوحشت ريحتك وعويناتك ونت توحشتني ممم

هند:(كتحرك راسها لفوق وترجع تهبطو بستمرار وهيا كضحك) اه اه توحشتك بزاف

أنور: (تبسم برضى وباسها من خدها) يالله ندخلو

مالتليه براسها كموافق شدها من يديها ودخلها لدار ليساكنين فيها غير لكرايا كانت كتكون من 3 طبقات…..دخلو من لباب وتمشاو فلكلوار حتى وصلو لباب ديال طبقة السفليا لكانت دار صغيرا متكونا من صالون وكوزينة وبيت وطواليط من تحت دروج….. كان لباب محلول دخلو متاجهين لصالون ليكان بسيط فيه 3 ديال سدادر وطابلة دائرية ومفرشين حصيرا وتلفازة صغيرا محطوطة على طابلة صغيرا ديال لخشب….دخلو لقاو مرا في الثلاثينيات لابسة بيجامة طويلة صيفية ودايرا زيف حياتي على راسها وكالسة فجنبها طفلة لي تكون فلعمر ديك 3 سنين……كالسين كيتفرجو فتلفازا فمسلسل مكسيكي حتى سمعات شيحد دخل ورفعات راسها وغير شافتو تبسمات ليه وقفات كتستقبلو

سعيدة:(كتسلم عليه بلبيز) مرحبا مرحبا لاباس عليك أش خبارك مزيان

أنور:(كيبادلها سلام) لله يحفضك أخالتي بيخر حمدلله ونت

سعيدة:حمد لله حيد سبيرديلتك ودخل متبقاش واقف

أنور:(كيحيد سبرديلتو وتقاشرو ودخل لصالون وكلس على سداري وهند كلسات حدا ختها وسعيدة كلسات قبالتو)

سعيدة: أش هاد ليغيبا غبرتي فخطرا

أنور: ماشي لخاطري غير مع لخدما

سعيدة: إوا لله يعونك خدمتك هيا لولا

أنور: أمين (كيضور عنيه كأنه كيقلب على شيحد) عمي عزيز مزال ماجا من لخدما

سعيدة:(هزات راسها لساعة ليمعلقا فلحيط )مبقاليه والو ويدخل إوا نيت نوض نوجد شي كاس ديال أثاي

أنور:(بمتناع) إلا كان على قبلي فبلاما تعدبي راسك أنا جيت غير نهضر معا عمي وغنمشي

سعيدة:(وقفات وكتهضر بإصرار)معندك فين تمشي شهر ونت غايب فتالي تجي طل علينا وتمشي حشوما

أنور:(بإحراج)ولله أخالتي مالخاطري راني غير خاطف هاد لمجيا راه عاد حطاتني طيارة لواليد وهوا لخر ولله مشفتو جيت لعندكوم نيشان

سعيدة:وخا هكاك غير دير معانا كسكروط وتكلس معانا شويا وديك ساعة نت تعرف

أنور:(بإستسلام) مغنخصرش لخاطر لمرات عمي ولاكين غندير كسكروط وغنمشي

سعيدة:حتى هكا مزيان لله يرضى عليك (ومشات لكوزينة توجد كسكروط)

كيف خرجات سعيدة وهوا يدور راسو لجيها فين كالسا هند …كانت كتلعب معا ختها بلألعاب ليمشتتين فلأرض وهوما وسطهوم

أنور:(حك على لحيتو وهوا يناديها)هند أجي لعندي

هند:(تلفتات لجيهتو وحطات لعب لي فيديها ومشات لعندو غير قربات ليه وهوا يهزها وحطها على رجليه) شفتك ليوما مجبتلي حتى حاجة(تكلمات بحماس ) فخبارك ليوما عيد ميلادي وماما صيباتلي حلوة ديال لاكريم وفيها شكلاط بزاف وخباتها فثلاجة حتى يجي بابا وغيجيب لمونادا وغناكلوها بليل مورا لعشاء

أنور: (كيسمع ليها وهوا دايب فحركاتها وملامحها وتعابير وجها …حتى هضر معها بهيام وبجنون كأنه كيخاطب حبيبت او عشيقتو )عارف أملاكي أي حاجة كتخصك عارفها بل حافضها عن ضهر قلب ( هز يديه وحطها على وجها صغير لملائكي كيمرر على كل بلاص من وجها حتى ستقرات على شعرها لحريري لي كيسلبليه عقلو ) كل تفاصيلك لكبيرا منها أو صغيرا وكل حركاتك ورنة صوتك وعطرك أنا حافضك متل روحي حيت نتي هيا روحي وملاكي (تنهد كأنه حامل جبل ) كون تعرفي شحال كنبغيك وغارق فيك

هند: ( هيا حالة فيه فمها حيت مفهماتش لمغزا من كلامو وهادي مشي أول مرا بل كل مكيستفرد بيها كيلقي عليها كلمات لكبيرا على عمرها )هاا !

أنور:(بنفس نبرا ) عرفا علاش عنقوليك ملاكي

هند:(حركات راسها بلا) لا

أنور:(كيشوف فعينيها وكيهضر ) نعودليك وحد لقيصة

هند:(لحماس) اه اه ديالاش هاد لقيصة واش ديال لمعيزات لكياكلهوم ذئب

أنور:(حرك راسو بلا كحزها عندو وحط ليها راسها على صدرو وهوا كيشوف فرغ) هادي قصة ديال وحد دري صغيور حتى هوا كان كيبغي يلعب ويجري ويعيش حياتو بحال أي طفل ولا كين دنيا كان ليها رأي أخر ( طلع راسو لفوق كابح دمع ليبغا تهبط ) حكمات عليه يعيش حياتو كاملا كيدفع ثمن خطأ ماشي بإراتو قترفها خطأ ليحرماتو طفولتو وبرائتو (بصوت مرتجف وهوا عاض على شفتو باش ميبكيش) عاش وهاد لخطأ مطاردو فكل مراحل حياتو وديما أصابع تهم متوجها ليه كولشي نافرو وكيبعد عليه حتى لوحد نهار نزلات عليه وحد (تبسم فوسط كلامو) لملاك لي مسحاتليه دمعتو ودواتليه جرحو ونساتو كل همو وخلاتو يعيش طفولا ليتحرم منها من تما وهوا عايش غير على ودها وغيدير أي حاجه على قبلها(هضر بنبرت تهديد) ولي حاول يفارقها عليه غياخد حياتو بين يديه (طل عليها وهيا ترفع راسها) شنو عجبتك لقصة

هند:(حركات راسها ب أه ) دبا ديك لملاك هيا أنا ياكا

أنور :(حرك راسو ب أه شافيها مبدل لموضوع تبسمليها وغمزها وتكلم معها بنبرا عادية ) 😉 صافي شرفتي ألخيبة مبقتيش صغيورا

هند: ( قلبات شفيفها وربعات يديها ) أنا مزال صغيورا أصلن أنا عاد كملت 7 سنين نت هوا شارف قاليك أنا

أنور: (ضحك بصوت عالي) هههههه ياك ألالة أنا شارف إوا كنت جيبليك كادو دبا بالي غنعطيه لشيماء (بغا يعيط ليها) شي…

هند: (هيا تشدليه فمو بيديها وكتحرك راسها بلا ) لا صافي صافي عفاك عطيهالي عفاك

أنور:(هز حاجبو) ياك أنا شارف

هند:(مزال كتحرك راسها بلا)لا لا مشارفش غير ضحكت معاك نتا مزال صغير (مداتليه يديها) يالله عطيني كادويا

أنور: (حرك راسو بلا) لا حتى تعطيني لمقابل عاد غنعطيك

هند:(دلات شفايفها وقريبا تبكي) أنا معنديش لفلوس

حط صبعو على خدو وهيا فهمات قصدو وطارت عليه بوسة وهوا يغمض عنيه وزاد جرها عندو باش مترفعش شفايفها صغار علي خدو … حتى رخا منها باش متخنقش… وبعدات عليه شويا وهيا كتحك على وجها

أنور: (شاف فيها بخوف وكيقلب حنكها لحمر) مالكي

هند:(مزال كتحك خدها ) لحيتك تكاتني فوجهي

أنور: ( باسها من خدها ) ويخليلي لحنيكات ليكيتحسسو

هند: (مداتليه يديها) إوا فين هوا كادويا (حتى دخلت سعيدة فيديها صينية ديال أثاي وحطاتها على طابلة …. وضارت عندها كتهضر وهيا فرحانة) ماما أنور جابلي كادو

سعيدة:(بتسمات وهيا كتكحز طابلة لحدا أنور) بصح إوا سعداتك بولد عمك ديما مفكرك (ورجعات لكوزينة تكمل لحطان)

هند: ( ضارت لعندو) يالله عطيهالي عفاك (كترجاه بعوينتها)

أنور: صبري مالكي مزروبة على رزقك ( خشا يديه فجيبو وجبد بواطة وحطهاليها فديها ) هاهوا لكادو ديالك ( وحنى باسها فخدها) عيد ميلاد سعيد ملاكي

هند: ( بحماس) نحلها

أنور: ( ماليها براسو كموافقة)

هند:( زيرات عليها بيديها كأنهم غياخدوهلها حلاتها وحلات معها عينها وفمها ….كانت عبارا على سنسلة ذهبية بتعليقة ديالها على شكل فراشة ولحلقات ديالها لي منبتين بأحجرات ) واااااو زوينة بزاف ( طارت عليه بتعنيقا وحتى هوا بادلها لعناق خاشيها فيه بعدات عليه ومشات عند سعيدة ليكانت جايا و هازا فيديها طبسل ديال لبغرير كتوريها وهيا كتنقز وكتصفق بيديها)

سعيدة: زوينة بزاف بصحتك(شافت فأنور) علاش عدبتي راسك براكا كولا نهار كتجي محمل على قبلها

أنور:(كيشوف فهند) بلعكس هيا تستاهل كتر أما دكشي ليكنجيب ليها مكيسوا والو قدام غلوتها عندي

سعيدة:(بتسمات ليه وكلسات قبالتو ) شكرا بزاف عارفا ليكاين( شافت فهند لي واقف حداها وكتشوف فسنسلة ممصوقاش ليهوم) إوا قولي لخوك أنور شكرا

أنور: ( غير سمع ديك كلمت خوك وهوا يتزير وعضلاتو تشنجو كيكره هاد لكلمة من فمها كان كتوصل بيه أناهو كيضربها منين كتقولهاليه)لا مكينش علاش مابنتناش شكرا

سعيدة: لاواه واخا هكاك

هند:(تمشات لحداه وقفات قبالتو وضحكتها مزالتش من فمها وهوا كيشوف فعينها كأناهو كيحدرها باش ماتنطقش بديك لكلمة ….زرب عليها وهزها عندو وعنقها فلحدا غمض عينيه برتياح منين سمعها شنو قالت حدا ودنيه) شكراااااا بزااااااف 😄

أنور:( حل فمو باش يجاوبها حتى تسمع صوت لباب كيتفتح لي خلها تنوض من حضنو بسرعا وهوا يعقد حواجبو بعدم ريضى…..و تمشات كترجري هيا وختها كيتسابقو شكون غتوصل عندو هوا لأول….. دخل راجل في ألربعينيات ولابس طريي ديال لعسكر وباين عليه الثعب ولإرهاق)

هند & شيماء: باااااااااباااااااا جااااااا باااااااباااااا جاااااااا

عزيز: سلام عليكم ( حيد لكاسكيطا من على راسو وهوا كيضحك وتحنى عندهوم بجوج وهازهم وهوما يعنقوه ) ياك كنقوليكوم متبقاوش تجريو شي نهار طيحو وتهرسو من شي قنت لله يحفض وهاد زليج كيزلق

هند:(بلا مبالات) بابا عرفتي ماما صيباتلي حلوة ديال لاكريم وأنور جا لعندنا ياكا وجابلي كاداو كيحمق فيها لفراشات زوينين

شيماء: تنا بيت (حتى أنا بغيت)

هند: لا هادو دياولي بوحدي

عزيز : حشوما ختك مزالا صغيرا

سعيدة: خليوه بعدا يحيد غير صباطو يرتاح راه عاد جاي من لخدما عيان ونت درتينا شوها كولشي صاق لينا لخبار ليشافتو تقولهاليه

هبطهوم وتحنى كيحيد بروطكانو ودخل سلم على سعيدة وعلى أنور وسولو على أحوالو وأحوال عمالو وستأدن منهوم باش يبدل حوايجو ويدوش…..وهوما باشرو فلأكل حتى جا كياكل معاهوم وهوما كيتحدت على أمور العائلية وعلى خدمة و هضرا كتجبد هضرا… وهند وشيماء كيخشيو فوجهوم كل وحدا ملويا بغريرا فيدها معمراها عسل وكاس دأثاي فليد تانيا وكاع ممصوقين ليهوم …. غير سالاو ناضت سعيدة كتجمع طابلة ولبنات كيتفرجو فروسوم ديال دوزيام و عزيز و أنور كيتبادلو أطرف لحديث حتى قرر أنور يفاتحو فلموضوع ليجا على قبلو

أنور:(تقاد فكلستو وهضر بجديا)هوا بصراحة أعمي أنا بغيت ندي معايا هند غدا لمحمدية حيت واعتها نديها تشوف لبحر

عزيز: لا هند مزالا صغيرة بزاف وأنا منقدرش نخلي بناتي بعاد عليا حتى دقيقة

أنور: (كيحاول يقنعو) متخافش أعمى نت عارف هند من شحال هادي وهيا كطلبني نديها لبحر ونت مكنتيش كتخليها حيت كانت مزال صغيرا ومكتفارقش معاكوم وإلا ديتها غتبكي عليكوم أما دابا راها كبرات وتقدر تكلس بلا بيكوم ومغديش تبكي عليكوم

عزيز:(بتسائل) واش غيمشي حتى خويا

أنور: احم لا بوحدنا بغيت نبدل لجو ونبعد على روتين لخدما وقلت منها نيت نوفي بوعدي ليها وفرصة تفوج شويا وتبدل لجو

عزير:وشحال عوال تكلس تما

أنور:غنمشيو فصباح ونقيلو تما وغير تغرب شمش غنرجعو فحالنا وانا ختاريت لمحمدية بضبط حيت قريب من بن سليمان

عزير: (بستسلام)إوا أش غنقوليك إلا بغات مها هنتا ديها

أنور:(تنهد برتياح وتبسم بإنتصار) إنشاء الله

عزير:(حتى دخلت سعيدة وكلسات حداهم ) أنور بغا يدي هند معاه لمحمدية

هند:( هند كانت مشيا لكوزينة باش تشرب حتى سمعات لحديث وهيا تقطعهوم بغوت و كتنقز وكتصفق بيدها )اااااااه وش بصح فوقاش اه اه نمشي نمشي واااااو غنسافر

سعيدة:(كتهضر معها)واش نت مكتنعسي حتى بوحدك بقاليك غير سفر(شافت فأنور وتكلمات برفض)لا مستحيل نخلي بنتي تسافر بحدها

أنور: (كيحاول يقنعها)مغاديش نباتو متخافيش عليها غنحضيها ونديرها فعينيا راني كنخاف عليها بحالكوم ولا كثر ونتي عارفا معزتها عندي أنا غنديها غير تشوف لبحر بغيت نوفي بوعدي ليها ونت كتعرفيها إلاتواعدات عمرها كتنسا لوعد لي كتواعد به وفين ماكنجي لهنا كتفكرني بيه

هند:(كتنقز وعينها زرقين كيبريو من لفرحا) بصح بصح وااااااو غنشوف لبحر ( شافت فماماها كترجها بعوناتها وشبكات يدها مع بعض وحطاتهوم حدا ذقنها كترغبها ) عفاك أمامي عفاك عفاك خليني نمشي ماعمري شفت لبحر فحياتي فخليني نمشي عفاك ( قلبات شفايفها وعنيها دمعو) عفاك خليني نسافر لبحر (بحزن) عرفتي ديك شريرة ديال خديجة لي مكتبغيش تخليني لعب لكوزينا معاهم هيا دييييما كتمشي لبحر ومنين كنقولها أن ماعمري شفت لبحر كتبقا كضحك عليا وكتقولها لبنات باش يبقاو يضحكو عليا وتبغيوهم يضحكو على بنتكوم حبيبكوم صغيورا تبغيو

بقات كتمسكن وتغبن حتى قدرات تقنعها حيت متقدرش تخصرليها لخاطر وخا خايف عليها وهيا عمرها بعدات عليهم ولا فرقتهوم حتى منعاس كتنعس وسطهوم….غير خدا لموافق ديالهوم تافقو يجي ياخدها مع 7:00 ديال صباح توادع معاهم ومشا بحالو …أما هيا فنهار كامل وهيا مقاداها فرحا مكرهاتش طلع لسطح وتهز بوق وتقولها لكل شي

نمشيو لمكان أخر بضبط فواحد شقة راقية كولها زجاج لي كاطل على لمدينة بأكاملها بحكم فطبق عوليا ….. لي كان أثاثها عصري بمتياز غالب عليها لون لأبيض و لأزرق الغامق ولمطبخ مفتوح على صالون لكبير لي فيه صالة منجي وكليسا بلفوطوي من جلد بلون الأزرق لي كانو كلسين فيه 3 ديال شباب بأجسامهوم رياضية ….. كانو كيشربو مشروبات كحوليا فاخرا ورائحة دخان السجائر خانقة لمكان…..وفلوسط كانت طابلة لي عامرة بلقراعي ديال شراب وعلب السجائر وصحون ديال لحوامض و لمكسرات

أريد: ( داير رجل من فوق رجل وطلق يد فوق فطوي ويد تانيا شاد بها لكأس ديالو تكلم بهدوء) لعبنا عاد بدا كيحلى

نزار:( كلس مفطح على فطوي وكيخربق فتلفون هضر بدون ميرفع راسو ) منهنا لفوق خاصنا ناخدو لإحتياط ديالنا حيت مغنعرفو ضرب منين جاتنا

سينمار:(واقف كيطل من زاج وكلس على حافة ديال لفطوي كيكمي حتى ضور راسو عندهوم) حتى أنا متافق معاه هاد لهودنا موراها شي بلان مق** كيف كيقولو هدوء ماقبل العاصفة

نزار:(حط تلفون على طابلة وتقاد فكلستو) موريس خلاه يخصر أموالو كولها فظرف 24 ساعة ههه صراحة لعب زوبنة لعبها عليه

أريد: ( تبسم بستهزاء) هديك غير شدت أذن باش يعرف معامن بغا يلعب

سينمار: (تمشى حدا طابلة وكب ليه كاس وكلس حداهم) دابا شنو غنديرو بسلعة ديالتو (بصدما مصطنعا) متقولوليش غنقلبوها حشيش فأخر إيامي نولي بزناز

نزار: حطينا سلعة فديبو حتى نشفو موريس أش غيدير بيها

سينمار: خليونا دبا من لخدما وياله نخرجو نقصرو اححح بغيت نذوق حلوة لمغربيات كيقولو عندهم كلشي مق**

نزار: جاتك زم** عوتلني مكشبعش من لح***

أريد: هداك عقلو مابين رجليه

سينمار: نت غير سكت أنا شاك فيكوم نت وهداك سبع ليغابر ليه لأثار عندكوم برود جنسي

أريد:(ضربو بعلبة سجائر وخنزر فيه) انا غنجي نوري لخويا لبرود جنسي

نزار: ههههه سبع كون سمعك كون قطعوليك معرفا حتى فين غاطس داك خينا حتى من تيليفونو طافي ولمشكيل مشى بلا لي كارد خدا معاه غير شيفور وحتى هوا مكيجاوبش فتليفون

سينمار:(كيشرب من كاس ديالو) هداك مكتعرفو أش عندو فداك لعقل ولا حتى فاش كيخطط

أريد: ( كان بغا يجاوبو حتى قطعو صوت تيليفون هزو من فوق طابلة وفتح لخط وجاوب بهدوء) أش كاين

الشخص:(مرتابك فهضرتو)سي.. سيدي هجمو رجال لمختار على لبار فين كان مسيو المالكي

أريد:(بحدا غوت) شنووو

الشخص: (بخوف ) احم تصاوب

أريد: (وقف مخلوع من بلاصتو وقفو حتى لخرين مخلوعين كيستفسرو غير من كلامو وملاميحو…تكلم بلغوات لي فيها نبرت خوف وإستفسار ) فيييينكوووووم نتوووووما وووواش حااااااالتووووووو خطيييييراااااااا

الشخص: (عاد زاد إرتباكو )معرفناش أسيدي حنا علمنا غير إياد شيفور ديالو وراه غيديه لفيلا لي فخارج لمدينة

أريد: عيبببط ععععلى طبييييب ديييييالناااااا وطااااووووقووووو لفييييلااااا أناااا جااااي داباااا ( قطع عليه وحنى كيجمع سوارتو وبزطامو)

نزار:(وقف حداه كيسولو) شنو واقع

سينمار: وجاوب أز**

أريد: (كينهج بعصبيا وهوا متاجه لبرا)هجمو رجال لمختار على لبار ليكان فيه وضربوه

نزار:(حتى هوا هز أغراضو وتابعو وكدالك سينمار بلغوات) شنووو هوووااا كيييييف ديراااااااا حااااااالتوووووو

أريد: (حل باب سانسور وبرك على زير 0)معرفتش معرفتش ( خرجو من سنسور لكاب ديال طنوبيلات وتوجه كل واحد لطنوبيلتو ركبو وديماراو خلاو وراهم غير لعجاجة )

🍁🍁🍁🍁🍁🍁🍁🍁🍁🍁🍁🍁🍁🍁🍁

نمشيو لبلاص اخرى بضبط فوحد لبار لموسيقى مجهدا وساحة رقص عامرا بلبنات ودراري كيشطحو وكل واحد أش كيدير هالي مركن شي وحدا وكاين لي جاي غير باش ينسا لهموم ولمشاكيل ويخوي راسو وكينا ليجيا ضبر على راسها ….أجيو حنا نطلعو لفوق فبلاصت vip فوحد لقنت كان كلس واحد راجل في الخمسينيات ودايرين بيه 2 عاهرات وحدا فحجرو كلسا كتلعب فصدرو وخاشيا راسها فعنقو وحدا كتبوس فشفايفو بحترافية ويديها فوق رجولتو وهوا كيتلمس فيهم بجوج بكل حريا …..حتى وقف عليه واحد من ليكارد لي غير شافو دار لإشارة لعاهرات يمشيو وشاف فيه

مختار:(بتسائل) أش تما

كارد:(حاني راسو) كيف أمرتينا

مختار:(شعل سكار بكل روقي وحطو فمو شفط منو وبعدو شويا وساط دخان ) هادي غير بداية مزاال مسلينا أموريس نت لبديتي هههههه وخصارا شبل ديالك هوا ليخلص ( كيمتل لحزن) خصنا نديرو لواجب ديالنا ونزوره حشومة مجاتش ولاكين معرفتش واش نديليه بوكي ديال لورد وشكلاط ونقوليه لحمدولله على سلامتو ولا ( دار بتسامة خبيت) نديوليه سكر ولبسو لكحل ونقولوليه لبراكة فراسك ههههههههه

كارد: شي أوامر اخرى أسيدي

مختار: بغيت نعرف واش حي ولا مات

كارد: أوامرك سيدي( نساحب وخلى لمختار يكمل سهرتو مع لعاهراة وكينتاضر بفازغ صبر خبر موتو)

فواحد لفيلا لي خارجة على المدينة ليجات وسط غابة لي كتسمع فيها غير صوت عواء الذئاب ونباح الكلاب وليكارد مسلحين ومحاوطين كل ركن من لفيلا ……وقفو 3 ديال طنوبيلات حتى تحكو روايضهوم مع لأرض وخرجو كيجريو حتى وصلو لبوابة لكبيرا دلفيلا دخلو لداخل وطلعو فدروج كينقزو جوج درجات حتى طلعو متاجهين لغرفة الرئيسية لكان بابها خشبي كبير …حل أريد لباب بسرعة ودخل وسينمار ونزار موره …..كان ناعس على ضهرو وكل جيسمو خيوطة و على وجهو جهاز تنفس وكتسمع فقط صوت الألة الطبية وجهاز حدا راسو مرسوم فيها خيوط نبضات قلبو لكتطلع وتهبط وطبيب كان كيدير خدمتو حتى سمع لباب تفتح وهوا يلتافت ليهوم

أريد:(كيلهت وتكلم بخوف كيبر) كيف حالتو

طبيب :(كيتصبب من لعرق) حالتو خطيرا أسيدي خاصو دروري نديوه لمستشفى

أريد: داكشي لغدرو فسبيطار ديرو هنا

طبيب :(كيحاول يقنعو) قدرت نحيدليه فقط 2 رصاصات أما 3 عندو قريبة من لقلبو منقدرش نغامر بحياتو وإل…

أريد:(شنق عليه قبل ميكمل كلامو وكيهضر معاه بتهديد) كنقسسسسم لييييبيييك برب لعالييييي ووووتوووووقعلووووو شيييي حاااااجة غنقبرك هناااااااا وووووااااااش سمعتيييبيي وقلبككككك غنحيدووولييييييك من صدرررررررك ونوووووووكلللللللوووو لديااااااااااب

طبيب :(بخوف كبير وهوا كيحاول يتفك منو) و..واخا أس..سيدي

سنمار:(كيفك طبيب من أريد) وصافي أصاحبي خليه يدير خدمتو نتا هكا غير كتزيد ثوثرو كثر

طلقو بشتيف ومشا كلس قبالتو وجبد سلاحو من خصرو بدا كيلعب بيه وكيشوف فيه وطبيب فهم من نضراتو ليه أنو كيهددو هبط راسو بستسلام ومشا كيكمل خدمتو حيت معندو ميدير لميت قدام غسالو كيطلب لله مياخدش روحو ولا غيمشي معاه حتى روحو… بقى مركز مع لعملية وكيحاول يحيدليه رصاصا بلا ميتقاص قلبو….وهوا كلو عرقان وعاد أريد لي كيزيد يوثرو حيت مزغزعش عينيه عليه وسلاحو كيلعب بيه من بين يديه … دازت مدة طويلة باش قدر يحيد ليه رصاصا حتى بداو يسمعو صوت لأجهزا لي كتعلن على توقف دقات قلبو ليخلا كولشي وقف عند راسو مرعوبين

نزار:(بخوف)مالو شنو وقعليه

طبيب:(حاس بقلب غيسكت من لخوف)ق.. قل..بو س..سكت

أريد:(بلغوات وهز سلاح على راس طبيب) دييييييير شييي حاااااجة ياااااالاااااه (تحنى عندو وكيهضر معاه بهستيريا) لا لا ميمكليش تموت مستحليل تموت(شاف فطبيب غوت) ياااااااااااااااالاااااااااااااااه سربيييييييييي

بزربا هز جهاز صعقات الكهربائية ريكل فولت ودار فيها واحد لجيل وحكهوم مع بعضهوم وحط داك لجهاز على صدرو من كيلثى الجهتين ورفعو وترفع معها جسدو وشاف فشاشة لجهاز لي مزال لخط مستقيم زاد فولت وكرر نفس لعمليا ولكين بدون جدوا لخط مزال مستقيم شاف فهادوك ليوقفيليه عند راسو مخلوعين وأريد كيدير فيه واحد شوفات كيطيحو فيه نص ضغط على عينيه وزاد فولت وكرر نفس شيء حتى سمعو صوت لجهاز رجع طبيعي وقلبو رجع كينبض عاد تنهد و تنفس صعداء وكمل شغلو وهوا كيشكر لله أنه مماتش حيت كان غايتبعو … غير سالا صونا على لممرضة لخداما معاه ومشاو لكارد جابوها باش هيا لي غتقابلو….. غير وصلات شرحليها وضعو وراها شنو غدير وهوا تلقى حسابو ليكان مبلغ كبير خلاه ينسى كل رعب وضغط نفسي ليعاشو …

🍁🍁🍁🍁🍁🍁🍁🍁🍁🍁🍁🍁🍁🍁🍁

🌞أصبحنا وأصبح الملك لله نهار جديدة مليء بأحداث جديدة ..نبداو بهند لفيقتها سعيدة بكري بلكشايف حيت نعاسها تقيل يضرب زنزال ومتفطنش بيه…نوضتها دايخة بنعاس مشات لطواليط كيف سكرانة عينها مزالين مسدودين قدات حاجتها خرجات هزات فوطة معلقا عند باب مسحات وجها ودازت لكوزينة لقات سعيدة موجدا لفطور بحكم عزيز كيمشي لخدمتو بكري كتفيق قبل منو توجدليه لفطور….. كلست على كرسي صغير وقبالتها طابلة صغيرا وحطلها كاس ديال لحليب وخبز وسطو فرماجة كلات مزيان وناضت بدلات حوايجها حتى سمعو طنوبيل وقفات عند لباب ناضت كتجري باش تحل لباب… لقاتو نازل من طونبيل لبس تشورط زرق مع شورط بيض وسبردلا زرقا وكسكيطا كحل وفيها كتابة بلبيض…. غير شافتو مشات لعند معنقاه وهوا هزها وباسها من خدها

هند: صباح الخير

أنور: صباح النور

هند:(بحماس) غنمشيو دابا ياكا

أنور: اه

هند: عايني نلبس فرجلي ونجي

حطها وشاف فثيابها كانت لابسة كسوة بيض وفيها ورداة بلحمر فايتا راكبها وتبسم ليها برضى…دخلت لدار وهوا بقا كيتسنها برا…..لبسات صباط فلحمر ودارة ساك صغير على كتفها خرجات مع سعيدة لباب سلمات على أنور وعطاتو صاك فيه لماكل لي صيباتها ليهوم وحوايجها باش غتعوم ولفوطة قبطهوم من عندها وخا كان هوا موجد كولشي حتى من حوايجها شارهم ليها على ذوقو….. ودعات سعيدة بنتها بلأحضان حيت هادي أول مرا غتمشي لشي مكان بلى بهوم حتى من لمدراسة كتديها وتجيبها ولا خرجات كتلعب حدا باب دار مكتفوتهاش.. سلمات على أنور وصاتو على بنتها وهوا طمنها أنه غيرض ليها لبال وخا هكاك قلب لأم مكيتهناش…. ركبو فطنوبيل وديمارا لمدينة لمحمدية

نمشيو لمكان أخر فوحد لغرفة كبيرا وجدرانها مصبوغة بلون الأبيض وأثاتها بلون الأسود كيتوسطها سرير كبير لي كان ناعس فيه شخص في العشرينيات دو بشرة سمراء وجسم رياضي منحوت عضلات منتفخ وصدرو لفلادي وكرشو مطراسيا بحال قطع شكولا ومغطي بليزار أسود على نصو سفلي وسيروم معلق فديه ليمنيا وفاصمة على صدرو ليسريا وحدا فكرشو وحدا فيديه ليسريا .. ناعس وشعرو لأسود لقاتم هبطلو على عنيه وحجبانو لغلاض ليعاقدهم حتى فنعاسو وشفايفو لحمر لمايلين لزوقية بسبب تدخين ولحيتو لخفيف…. كانت واقفة حداه ممرضة تكون في العشرينيات كتقادليه سيروم حتى تحل لباب

أريد: ( قرب لعندو وقف عند راسو وخاطب لممرضة) فوقاش غيفق

ممرضة: لعملية ليدار صعيب بزاف ومنقدرش نقوليك إمتى غيفيق بضبط

أريد: مزال عليه شي خطر

ممرضة: حاليا نقدرو نتوقعو أي شيء

تنهد ونساحب حيت مقدرش يسمع شي حاجة لغتزيد تأزمو وهوا كيشوف صاحبو وخوه كيصارع الموت وهوا مقدر يدير حتى حاجة… هبط لتحت لقاهم مجموعين على طاولة الإفطار ومترأسها رجل في خمسينات كيرشف من قهوتو وعينه حمر من قلت نعاس وهوا كيف تلقا لخبر شد طائرا من إسبانيا لمغرب وقيل ليل كامل هوا عند راسو وكيتوعد لكان سبب فهدشي بلموت هز راسو وشاف فأريد لي كلس فلكرسي لي فجنبو لأيمن

موريس: (بتسائل) لقتيه

أريد:(رشف من قهوتو وحطها على طابلة وتنهد) مزال قول أرض تشقات وبلعاتو

موريس: شحال قدو يبقا مخبي

نزار: شنو غنديرو بسلعة لي فديبو

موريس: ماشي وقتها دابا منبعد

🍁🍁🍁🍁🍁🍁🍁🍁🍁🍁🍁🍁🍁🍁🍁

نرجعو لعند هند لي مسكتاتش من لأسئلة واش وصلنا فين حنا دابا شنو هادي لاش كتصلاح حتى وقف طنوبيل ودار عندها

أنور: ( كيحل ليها سمطة) هاحنا وصلنا

هند: بصح( كطل من زاج وكتقلب على شي حاجة ) هاء وفين هوا لبحر كتفلا عليا جيبني لهاد لبلصا فيها غير لحجر

أنور: ( نزل من طنوبيل وحليها لباب ) غنمشيو على رجلينا (مدليها صاك فهم لحوايج) هاكي لبسي هادشي

حليها باب لوراني باش تطلع تبدل عليها وحتى هوا بدل شورط وبقى من لفوق عريان وهز صاك ولبرشود. وبقى كيساينها حتى خرجات عندو لابسة شورط طويل شوية زرق وديبردرو ديالو….شد باب طنوبيل تمشاو جيهت لبحر …. غير شفت لبحر مشات كطير ملهوف ليه بقات كتجري حتى واقف قبالتو كتشو فلأمواج لبحر قربات شويا ليه حتى قاص لماء رجليها من خوفها رجعات لوراء …هوا كالس كيقاض فلباراشود وفرش فين يكلسو وهوا عينو عليها….. ختار بلاص خاوية من ناس فيها غير صخر …..غير كمل مشا لعندها هزها من بلاصتها بلخطفى حتى خلعها وتم داخل بها لداخل

هند:(بخوف وهيا كتشوف فلماء) واش غندخلو لداخل

أنور: اه واش مبغتيش تعومي

هند: أنا مكنعرفش غنغرق ( مجات تكمل هضرتها حتى كتحس راسها وسط لما وبدات كتفركليه) غنغراق هءهء مبغيتش

أنور: (شادها من تحت إباطها ) متخفيش مغيوقع والو أنا شادك مغتغرقيش غير تهدني

هند:(غارصا يديها فكتفو) مغطلقنيش ياكا

أنور:(كيشوف فعينها زرقين) أنا عمري نطلقك غير تيقي فيا

بقا معاها حتى ترخات ودارها على ضهرو ومزيرالو على عنقو من لخوف……دخل كيعوم بها حتى ستحلاتها وعجبها لحال بقاو صباح كامل غير فلماء حتى خرجو باش ياكلو غير سلاو جبد من صاكو كريم ديال شمش جرها لعندو كيدهليها داتها وعطاها درتليه فضهرو وكمل هوا راسو مشى نعس تحت شمس وهيا تحت برشود كتلعب برملة وجبليها ألعاب ديال لبحر….. دوزو نهار كامل تما شبعو تصاور وهيا كتبوزلو وهوا ديرليها لخاطر ودايها على قد عقلها …..خرجها من لماء هزها باش متعمرش برملى جبد ليها حوايجها ضورها بلفوطا مغطيها باش تبدل على راحتها….. كيف سلات لبس حتى هوا جمع داكشي دارو فلكوفر ديال لطنوبيل ومشاو لوحد لقهوى كانت قريب لتما باش يديرو كاسكروط ويشدو طريق لبن سليمان

🍁🍁🍁🍁🍁🍁🍁🍁🍁🍁🍁🍁🍁🍁🍁

نمشيو لمكان أخر خارج المغرب لأمريكا و بضبط في مدينة نيويورك …في حد أكبر الجامعة نيويوك وقفات طنوبيل مرسديس كحلا حدا لباب حتى خرج منها شخص يكون في العشرينيات لابس سروال جينز كحل وتشورط كحل وصباط كحل وفيده كارو….. تكى على طنوبيل كيكمي وعنيه على باب ديال لجامعة كيتسنها بفارغ الصبر حتى كتباليه خرجا بنت تكون فعمرها 19 عام طايتها ضعيفا شويا وطويلة وزوينة وبشرتها بيضاء شعرها ذهبي وعينها لقهويا وفمها ضربليه تعكيرا فلحمر وكيبان منفوخ شويا ..خرجا مع لبنات كتضحك غير هزات عينها قشعاتو تمحات إبتسمتها وساطة بملل وكملات طريقها كأنها مشفتوش حتى كتحس براسها مجرورا من وسط لبنات

مرجانة:(كتحاول تفك منو) طلق مني أخرا واش مكتملش

مروان:( بقا جارها حتى رضخها مع طنوبيل )واش مبغاش تفهمي أنا كنبغيك دخليها لراسك(كيضرب ليها راسها بصبعو)

مرجانة:(تأفأفات بملل ) ففف عوتاني نفس لكاسيطا سمعني أنا كنبغي شخص أخر ونت كتعرفو مزيان إوا فهم راسك وتفارق معايا

مروان:(شدها من معصم يدها وزير عليه بلأعصاب) شنو عجبك فيه شنو عندو ومعنديش

مرجانة:(مغمضا عينيها من لألم وكتحاول تفك منو وتجر يديها) ااااااه أزمر طلق مني شنو طينتك نت زعما صاحبك هداك

مروان :(زاد لصق معاها وزاد زير على يدها وليد تانيا ضربها مع طنوبيل حتى قفزات من بلاصتها) ندمت على نهار لعرفتك عليه

مرجانة: (بألم)ااااه ودبا فرقني عليك وطلق مني راك هرستيلي يدي

مروان: (رخى من يديها)عمرك تحلمي به يأنا يالموت ختاري شنو بغيتي

مرجانة: (كتماصي يديها)كنفضل لموت ولا نعيش حياتي معاك

مروان: (بتهديد)أكي غندمك على هادشي وأي حاجة درتها عرفي نتي سباب عنداك تندمي فلأخير

مرجانة: شرب لبحر ( مشات وخلاتو مغدد بوحدو وكيضرب طنوبيل برجلو)

مروان:(رجع شعرو لور بلأعصاب) غندمك ليوما أخر نهار فحياتك( جبد تليفون من جيبو ودوز لخط وتكلم بعصبيا) مزال رجالك تابعينو

شخص:(بتأكيد) مزال

مروان:(بأمر) بغيت ليوما روحو تطع

شخص: أوامرك أسيدي ليوم قبل غدا غتوصلك خبر موتو( وقطع)

مروان:(بتوعد) هاحنا غنشوفو أمرجانة غنخليك تشوفي وجهي تاني غير صبري عليا

🍁🍁🍁🍁🍁🍁🍁🍁🍁🍁🍁🍁🍁🍁🍁

نرجعو لمغرب لمدينة المحمدية بعدما كلاو توجهو لطنوبيل ركبو فيها وشدو طريق لعودة كيفما ختفات سيارة ضهر موراها شخص على فمو بتسامة شريرا هز تليفونو حطو على ودنيه

الشخص:(مزال محافض على إبتسامتو) كيفما أمرتيني أسيدي … وي أسيدي قطعنليه لفران.. وزرعناليه قنبة فسيارتو موتو محسوم 100%

هند & أنور

شمش غربات ودنيا بدات تظلام …. فطنوبيل لموسيقى مجهدا وهما كيغنيو وهند كتشطح وهوا كيغفلها كيعنكشليها شعرها وتخنزر فيه وتعود تقادو وهوا كيضحك عاجبو لحال حتى شافها صقرات بدات تعض على شفايفها وجها حمار ودايرا يديها على كرشها

أنور:( حط يديه على كرشها وكيتفقدها ) هند مالكي واش كضرك

هند: ( بخجل ) لا غير فيا بيبي

أنور:( ضحكاتو ) ههه ومالكي كتقوليها حشمانا عادى وعلاش مقلتيهاش منين كنا في لقهوى( ضور وجهو كيباليه غير لخلى ولقفار )

هند: مكنتش فيا عاد جاتني

أنور: صبري أحبيبتي نشوفليك شي بلاص نوقفليك فيها

هند: واخا

بانتليه طريق لغابة قال يوقف ليها فشي قنت تقدي حجتها ولكين للأسف وقعات حاجة وكانتش فلحسبان….. طنوبيل مبغاتش توقفليه ومنين كيبرك على لفران طنوبيل كتزيد فسرعة بوحدها حتى مبقاش قادر يتحكم فيها وعين على طريق وعين على هند

هند:( مبقاتش قادرا تصبر) انور حبس حبس غتخرجلي

انور: ( بهدوء مصطنع) ماشي موشكيل غير ديرها

هند: لا لا عفاك حبس عفاك

أنور:( صافي مبقاش قادر يصبر وهوا كيشوف موتهوم بجوج قدام عنيه ) هييييند صافي بولي لغتبولي غير بولي فحوايجك وسكييناا

هند:(دمعو عينيها و بالة فحوايجها غير بلخلعا وهيا تصقر حيت بصح خوفها )

أنور: ( هوا مركز مع طريك كيحاول يتحكم فيها ولكين والو عرف أنا لفران مقطوع)مصيب كحلى هادي( كيضرب فلون) شيييت سيييت شيييت

بقى كيشوف فشي طريقة باش يخرج منها ويبعد على طنوبيلات ولاكين بدون جدوا بقى كيفكر كيف يدير يخرج من هاد لورطى لقى عندو حل واحد هوا ينقزو من طنوبيل وخا هيا مشيا بسرعا غير عادية معندو حتى حل أخر…..بقى كيحاول يدوز من طريق خاويا حتى كيباليه ضوء بعيد ضارب قدامو صافي هادي هيا نهايا….. حتى وضاحتليه صورة كان كاميو جاي قبالتو شاف فجيها ليمن كاينى غير لحافى شاف فجيها تانيا وهوا يقلب طريق خرج من شانطي غير رفع راسو باش يشوف إنا طريق يسلك حتى خرج عينيه كان حافة لجسر قريب ليه بزاف ومعندو كيف يدير يرجع طنوبيلا تعكساتليه ولات غاديا لراسها حس بقلبو غيخرج من بلاصتو ضار عند هند لمفهمات والو غير كتشوف وخايفة من سرعة ديال طنوبيل مكمشى حدا لباب رفع يديه وحليها سمطة وهزها عندو عنقها مزير عليها وحتى هيا شابطة فيه بقى كيشم فريحتها وكيبوس فيها بطريق جنونية ودموعو على خدو كأنه أخر مرا غيشوفها

هند:(بخوف) أنور مالك وعلاش خرجنا من شانطي ومال طنوبيل غديا بزربا أنا خايفة

أنور:(بصوب مرتجف) هند بغتك تعرفي أني كنبغيك بزاف عارف راسي حمق ومسطي متعلق بنت عندها 7 سنين ولكين نتي ضهرتي فلوقت لي تخلى عليا كلشي نتي لشدتيلي فيدي( شدليها وجها ) بغيتك منين تكبري تعرفي معمر شيحد غيبغيك كتر مني وغنبقا ديمن عايش معاك هنا( شارليها لقلبها ) وهنا( فعقلها) وكتمنا تبقاي عاقلا على هاد لهضرا منين تكبري ومتنسيهاش

هند:(عاد زاد خوفها) علاه فين غادي هءهء لا ديني معاك عفاك هءهءهء بغيت نبقى معاك

أنور:(كيهضر معها وعنيه على طريق) شششش نتي مزالة صغيرا على هاد لبلاصة لي غنمشيلها (مسح دموعو و هضر معها بجديا) سمعني دبا وديري هاد شي ليغنقوليك أنا غنحل لباب ياكي ونتي غتنقزي

هند:(خرجات فيه عينها وكتحرك راسها بلا بطريقة هستيريا ) لالالا منقدرش نقز غنموت

أنور:(بحدا) هند معندناش لوقت غنحسب حد 3 نقزي

هند:(مزالا كتحرك رسها وزادت معنقاه ورافض لفكرا نهائيا) لا لا لا هءهءه مبغيتش بغيت نبقى معاك هءهءه أنا خايفى بزاف

أنور:( حل لباب وفكها منو وهيا كتبكي وكتمد يديها باش تشد فيه وقفها وضورليها وجها لباب ولات عطياه بضهرها شدها من سوفطما من لتحت وعنيه على طريق وكيباليه مبقا والو لمنحدر ديال لجسر ) هند أنا غنحسب غير نقول 3 نقزي يالله 1.2. 3

نقزات حتى تضرب راسها مع وحد حجرا هزات راسها بتقل هيا كتشوف فطنوبيل لي غديا بسرعة مفرطا وسالك لطريق منحدر لجسر وهيا كتبكي وتغوت ليه بسميتو بغات توقف مقدراتش كتكالي بيديها باش تشد توازن ديالها ولاكين كولشي كيضرها ودم هابط من راسها وتقيل عليها حتى مبقى كيبليها غير ظلام حتى طاحت فاقدة وعيها …..أما أنور فكان كيتقاتل مع سمطة يحلها غير تحلاتليه يالله غينقز حتى كانت طنوبيل هابطات وهوا مال من جيهت لباب لمحلولا بقى متشبت فلباب غير طاحت لأرض تسمعات ( بوووووم💥) طنوبيل رجعات كلها كوما من لعافيا 🔥)كانو كالسين كيتفرجو فتلفازة وكياكلو فزرعا حتى شدات سعيدة جيهت قلبها حسا بيه غيخرج من بلاصتو ونفسها تقاطعات وداتها كترجف عليها …. تنفسات بصوت مسموع كأنها كترد نفسها لمقطوع …. دار عندها عزيز لشافها نهار كامل وهيا سهيا ومشي حتى لثما

عزيز:(بتسائل)سعيدة مالكي ليوما واش مريضة

سعيدة:(كتنفس بصعوبا) قلبي مقبوط عليا حسا بحلى غتوقع شي حاجة اجي ولد خوك تعطل يكما وقعات لبنتي شي حاجة (كتحرك راسها بلا ) لا لا خاطري ممهننيش أعزيز

عزيز: ياهاد لمرا أش غيوقعلها غير شويا وتلقيهوم وصلو نعلي شيطان

سعيدة:(غمضات عينيها وشادات فقلبها) أعوذ بالله من شيطان الرجيم غنمشي نكلس حدا لباب حسا براسي مخنوقة

ناضت وهيا قلبها ممهنيهاش وإحساس لأم عمرو كيخيب .. دخلت لكوزينا هزات كرسي صغير وتوجهات لباب ديال زنقة حطات لكورسي وكلسات كتشم لهوا لاعلى وعسى تفك ضيقتها ويتهنى بالها حتى ترجع بنتها …. طاح ليل ولحوما خوات وخوفها عاد زاد وهيا حلفات مدخل حتى تجي بنتها … خرج عندها عزيز لي حتى هوا بدا كيتملكو لخوف حيت مشى لحال بزاف وهوا عارف مغديش يباتو ومسافة طريق مغتحتاج هاد لوقت كامل ….خرج عندها وهوا مخبي خفو وندم كياكلو حيت سمح ليها تمشي وخا كيتيق فأنور لكبرات قدام عينه وكيشوف خوفو عليها …..طل عليها لقها ساهيا قرب منها وحط يدو على كتفها حتى قفزات ودارت عندو

سعيدة:(بخوف وقريبا تبكي) تعطلو بزاف هند واقعلها شي حاجة أنا متأكدة

عزيز:(تنهد) دخلي لدار أنا غنخرج نجيب تعبيئ نهضرو معاهم

سعيدة هزات كرسيها ودخلت وقلبها مزال كيكلها على بنتها …. عقلها كيبني ويهدم وشيطان داير خدمتو تعودات من شيطان ودخلات لصالون طلت على شيماء لي ناعس فلأرض حنات غطاتها وباستها فراسها وهيا كتدعي لله متكون واقع حتى حاجة …. ماهيا إلا دقائق حتى دخل عزيز وفيده تيليفون…… وقفات حداه وهوا كلس على سداري وهيا واقفليه عند راسو….. دوز لخط لأنور

عزيز:(بقى مدة وهز راسو شاف فيها ) طافي

سعيدة:عاود صوني يقدر غير من ريزو

عزيز:( عاود صونا عدة مرات حتى فقد لأمل ) والو طافي افووو

سعيدة:(شدات فراسها ولخوف سكن فقلبها ) ياربي أشنو غيكون وقع لبنتي نوض نوض خرج قلب عليهوم أنا حسا إلى بقيت شويا غنحماق أنا بغيت بنتي أعزيز

عزيز: أهاد لمرا فين غنقلب

سعيدة: صوني صوني على خوك يقدر يكون عارف فين هوما

عزيز: لله يهديك باش غيعرف هوا

سعيدة:(كتمشي وتجي بحال لهبيلة وكتبكي) قريبا تضرب 1:00 وهوما مبانو هءهءه لله ياربي رجعلي بنتي هءهءهء هدي وتوبا بنتي نخليها عندي

🍁🍁🍁🍁🍁🍁🍁🍁🍁🍁🍁🍁🍁🍁🍁

في وسط طريق لغابة كانت دايزا طونبيل ومن ورها 2 طنوبيلات ديال لكارد…..كان سايق بسرعة كبيرا فجأ لمح شيء على لأرض شي ليخلاه يوقف طنوبيل جنب طريق حل لباب ونزل يكتاشف لأمر ورجالو حتى هوما وقفو محاوطين لمكان لحمايتو …. تمشا حتى وصل و لقى جسد طفلة فاقد وعيها وسط بركة دمائها وداتها كلها زرقاء ومجروحا وشعرها مغطي على وجها …. تحنى لعندها وهز يديها صغار لكولها خدوش وقاس نبضها كيتأكد أنها على قيد لحياة ….. حتى سمع أحد لكارد كيهضر على سيارة لي كتحرق لتحت الجسر وقف بفضول وطل على لجسر ولقى لعافيا مزالا شاعلا حتى لمح جسد بعيد على سيارة وهوا يدور عند رجالو تكلم معاهم بأمر باش ينزلو ينقدو شخص لتحت لجسر ويديو طفلة لأقرب مستشفى ….. هز أحد لكارد هند وركبها فسيارتو وتوجه بها بأقصى سرعة لمستشفى بحكم أنهم خارج لمدينة فكانت لمسافة طويلة ….. دخلوها ودارولها فحصات ضرورية…… مكانتش عندها شي حاجة خطيرا فقط كدمات فداتها ولحمها تضغضغ وجروح فجبهتها وفرجلها وبعد لخدوش في لجسم ديالها ….. علقولها سيروم و عطوها حقنة مهدء باش يخفف عليها لوجع وفي لجسر جبدو جسد أنور بمشقة لأنفس لي كلو دماء لي مغطيا ملامح وجهو وثيابو كلها مقطع وعامرة بدم… لقاوه مزال حي ولكين نبضو ضعيف بزاف ….. هزوه وتوجهو بيه لمستشفى

🌞أصبحنا وأصبح الملك لله نهار جديدة وأحداث جديدة …نبداو من عزيز و سعيدة لمنعسوش ليل كامل وهوما كيصونيو عليه حتى طلع صباح وصونى على خوه لحتى هوا معرفش عليه حتى خبار … طمنهوم لباشير (أب أنور ) بأنهوم يقدرو يكونو باتو تما وتيليفونو خوا من لشارج و هوا غادي يتكلف بلبحت على ولدو وبنت خوه ولخوفو من داكشي لي فبالو كياكلو حيت هوا عندو ديرايا بحبو لهند وحذرو شحااال من مرا يحيد هاد لأفكار لمجنون من راسو .. خاف يكون هرب بيها لشي قنت ولا عماه شيطان وغتصبها وهوا عارف ولدو مزيان حمق ويدير أي حاجة باش تكون ليه .. تنهد وشد طريق لمحمدية يقلب على ولدو

🍁🍁🍁🍁🍁🍁🍁🍁🍁🍁🍁🍁🍁🍁🍁

نمشيو لمستشفى وبضبط لغرفة هند لي كانت ناعسة و سيروم معلق فيدها وفاصمة على جبهتها ورجلها ويديها وحنكها ليسر وبعض لكدمات وخدوش على جسمها….ملبسينها ملابس لمستشفى ومغطينها بليزار خفيف زرق …حتى تفتح باب غرفتها وتقدم رجل كبير شويا فلعمر .. تمشى لعندها حتى قرب وهوا كيتأملها بأسف على حالتها حتى دخل عليهم طبيب هاز ملف طبي ديالها

طبيب:(بإبتسامة) صباح الخير مسيو موريس

موريس:(ماليه غير براسو وتكلم بهدوء ) كيف ديرا حلتها

طبيب: كونا شاكين أنها عندها كسر فمستوي ساق ديالها أو نزيف داخيلي ولاكين حمد لله معندهاش شي حاجة خطيرا فقط جروح سطحية

موريس:(بنفس لهدوء) ودري ليكان معاها

طبيب:(بأسف) هداك بقى عايش بمعجزة خدا دقا خطيرا فمستوى رأس ونزف بزاف وقلبو توقف 3 مرات وسط عمليتو وضطرينا ندخلوه فغيبوبة لأنا جسدو ستنزف كل طاقتو

موريس:(بتسائل) شحال غيبقا فهاد لغيبوبة

طبيب: معرفناش على حسب قوة جسدو

موريس:(شاف فهند) ولبنت

طبيب:(شاف فساعتو) بقاتليها ساعة وغتفيق إنشاء الله

موريس: أكي شكرا ( رن هاتفو )

طيب: العفو هدا واجب لله يجيب شفاء (نساحب )

موريس:( دوز لخط ) لقيتو شي حاجة

لكارد: أه أسيدي لحادث كانت مقصودا لقينا فمحريكات سيارة شضايا قنبلة بلاستيكية و لفران مقطوع

مريس:(دوز يدو على لحيتو ) ممم يعني باغينو يموت لقيتو شي معلومات عليه ولا على لبنت لمعاه

لكارد: لا أسيدي مزال معرفنا حتى معلومات عليهم

مريس:(بأمر) زيدو في لبحث ديالكوم وأي معلوما علموني بيها

لكارد: حاضر سيدي

قطع لخط ورفع عنيه جيهت هند تنهد و هوا كيفكر علاش بغاو يقتلوهوم وشنو كانو كيديرو فديك طريق بليل … عطها بضهرو ونساحب لقا لكارد حدا لباب أمرهوم ميفتوش لباب وميخليو حتى شخص غريب يدخل لغرفة …. تمشى متاجه لخارج وقف حدا سيارتو وحليه لكارد لباب وديمارا نحو لمجهول

🍁🍁🍁🍁🍁🍁🍁🍁🍁🍁🍁🍁🍁🍁🍁

داز نهار ومزال ملقاو حتى خبار عليهم سعيدة حماقت بلبكا وعزيز كل ساعة يتاصل بخوه لاعلى وعسى يكون لقاهم ….حتى قرر يبلغ بإختفائهم لبوليس ولكين منعو لباشير حيت خايف ليكون ولدو عندو يد فهدشي فميقدش يغامر بيه….. لباشير قلب محمدية كاملا سفاها على علاها ملقى حتى معلوما تعونو فخلى شكوكو عاد ماكيزيد …. ولعائلة كوها ساقت لخبار وكولشي كيقلب وكلشي خايف حتى قرر عزيز فلأخير يمشي يبلغ بختفاء بنتو حيت مبقاليه غير هاد لحل

شمش غربات وليل بدا يطيح …. فغرفة لمستشفى كانت واقف لممرضة كتحيدليها سيروم ليسالا حتى ثار إنتبها صوت أنين هبطات عينيها كتشوفها كتحاول تحل عنيها بصعوبة وكتصدر أنين كيعبر على لألم …. حتى حلات عنيها لكرسطالية بشوية وكترمش حيت ضوء ضرها بقات كتشوف غير ضباب حتى وضاحت ليها صورة ستغربات من لمكان ….. بغات تنوض حتى وقفاتها لممرضة

ممرضة: بقاي ناعس مخصكش تحركي من بلاصتك

هند:( شافت فيها بغرابة ) شكون نتي وفين أنا وفين هيا ماما وبابا

ممرضة: نتي دابا فسبيطار درتي حادث وجابوك لهنا واش كضرك شي حاجة

هند: ( عاد كتذكر لحادث لي وقعاتلهوم وهيا تنوض كتبكي وكتركل) أنور بغيت أنور ءهءهءه هوا طاح طاح فديك لحفر هءهءهء بغيت ماما ءهءهء بغيت نمشي عند ماما هءهءهء فين هوا أنور

ممرضة:(كتحاول تهدنها) شششش هداك خوك ياكي هوا راه بخير متخافيش

هند:(كتمسح عينها) هءهءهء بصح

ممرضة: اه بصح دبا قوليلي واش كضرك شي حاجة

هند :(كتوريها بيديها وهيا تشهق) راسي ويدي هنا ورجلى حتى هيا وكولشي كولشي كيضرني

ممرضة: أنا غنغوت لطبيب يجي يشوفك صافي

هند: (شداتليها فيدها وكتحرك راسها بلا )لا عفاكي بقاي معايا

ممرضة:(كتطبطب على يديها لي شدها بيها) متخافيش مغاديش نتعطل عليك

هند: وغوتي لحتى لماما وبابا باش نمشيو لدار

ممرضة: واخا ولكين متحركيش من بلاصتك تفقنا

هند: تفقنا

تبسماتليها ونساحبات من لغرفة وخلات هند كدور راسها في لغرفة كتكتاشف لمكان … ماهيا إلا دقائق حتى دخلات وبرفقتها طبيب ليشافها تبسم ليها

طبيب: فاقت زوينة ( بدا كيفحصها وهوا كيهضر معاها) زوينة شنو سميتها

هند: هند

طبيب: سميتك زوينة بحالك وشحال فعمرك

هند: 7سنين

طبيب: حركي رجليك ( حركاتهم ) مزيان تقدري تعودلي شنو وقع ليكوم

هند: كونا غادين ياكا وأنور قالي نقزي من طنوبيل ياكا وهوا طاح في لحفرا هءهءهء أنوار بغيت أنور هءهءهء

طبيب: زونين كاع مكيبكيوش وأنوار غير كان كيلعب معاك فعلاش كتبكي

هند: هءهءهء بصح هوا خوفني ءهءهءه مبغيتش نلعبو هاد لعبة

طبيب: صافي دابا نقولهاليه دابا غتنعسى وتغمضي عونتك باش ميبقا يضرك حتى حاجة

هند: واخا وفين هيا ماما وبابا

طبيب: هما عندهوم وحد شغل غيقديوه ويجيو

هند: وشيماء

طبيب: شكون شيماء

هند: خيتي

طبيب: معرفتش دابا نعسي

هند: واخا ( كانو غينساحبو وهيا تنوض) غتخليوني بوحدي عفاكو بقاو معايا هءهءهء كنخاف بوحدي

ممرضة: أنا غنبقا معاك غير متخافيش غنهضر مع طبيب وأنا معاك بحال قبيلا صافي

هند: صافي

خرجو وعطها تعليات باش تبقى معاها ومتفرقهاش ستأدنات منو ودخلات لعندها ….. أما هوا فمشا لمكتب ديالو ودوز لخط لموريس لي علمو أنها فاقت ومحتاجة لطبيب نفساني حيت تقدر هاد لحادث تأتر على نفسيتها وأنها من لممكن تخرج غدا فصباح

🌞أصبحنا وأصبح الملك لله نهار جديدة وأحدات جداد نبداو من لمستشفى …. فغرفة هند لقيلات ليل كلو وهيا كتفيق كتبكي وكتغوت بسبب لكوابيس لكتروضوها وسط نومها …… ليفاقت معطلى وعينها منفوخين من لبكا ….فطراتها لممرضة ودوشتليها ولبساتها حويجها لي جبهوم لكارد بأمر من موريس….. وهيا منين فاقت وهيا كتسول على أنور وماماها وباباها ولممرضة كل مرا باش كتلفها عن أسئلتها … كلستها على نموسيا وشعلاتليها تلفازة وكلسات حداها كيتفرجو على ميجيو يخرجوها

أجيو نطلعو لفوق لغرفة الإنعاش ….كان أنور ناعس عريان من لفوق ونص الاسف مغطي بليزار بيض صدرو كلو سلوكا ويد معلقين فيها سيروم وتانيا فيها مقبط فصبعو سبابة وماسك تنفوس على وجهو ….جسدو كولو مجروح وجهو كولو كدمات زرقة وكتفو مكبص وحتى رجلو معلينها لفوق شويا وكتسمع غير أصوات لألة ….. وفلخارج كان واقف موريس قبالت زاج كيشوف فيه بأسف وكيتسائل شكون هوا وعلاش بغين يقتلوه ولبنت لكانت معاه شنو دنبها فهدشي كانت غتموت وهيا معندها حتى ذنب تنهد وهوا معرفش علاش كيدر هدشي إحساسو كيقوليه خصك تحميه بقا حاضي تفاصيل وجهو ليمغربش عليه كأنه كيعرفو مزيان نفض راسو من هاد لأفكار و لتافت عاطيه بضهر مخلي بزاف دلأسئلة كدور فعقلو توجه لسانسور ضغط على زير حتى تفتح لباب وركب حتى حطو فطبق ليبغا تمشى بخطواتو حتى وصل لباب غرفتها وليكارد غير شافوه وتحناو إحتراما ليه وحلو ليه لباب

كانت منغامسة معى روسوم كتفرج حتى تحل لباب شي لي خلها ترفع راسها تشوف شكون …. لقات شخص غريب مكتعرفوش شافت فيه وهوا جاي لعندها ولممرضة وقفات ولقات سلام وهوا ماليها براسو كجواب …. قرب من هند وكلس حداها وهيا غير كتشوف فيه بستغراب وهوا يتبسم ليها وقاس راسها

موريس: كيف بقيتي مزيان

هند: ( مالتله براسها و بتسائل) وشكون نت أعمو

موريس: ( معرف باش يجوبها وحك راسو كيفكر فشي حتى عتقات لموقف لممرضة )

ممرضة: هوا صاحب خوك غتبقاي معاه علما يفيق ويديك معاه ونيت يكونو وليديك رجعو

هند: ولكين أنا مكنعرفكش بابا قالي متمشيش مع ناس لمكتعرفيهش حيت كيصرقو دراري صغار

موريس: (كيحاول يقنعها)اه باباك عندو لحق ولكين أنا كنعرف خوك أولا

هند :(كتحرك راسها بلا ) لالا انا ماعمري شفتك مكنعرفكش أنا بغيت غير أنور ونمشو لدارنا

موريس: أكي فين كاينا داركوم

هند: في بن سليمان

موريس:(كيبعد شعرها على عينيها) وفين كنتو غادين نتي وخوك

هند: كنا في لبحر

موريس:(شدليها فيدها وباسهوم ليها بجوج) أنا كنواعدك غنديك لداركوم ولاكين دابا خاصك تمشي معايا علما يجي خوك تفقنا

هند: تفقنا

ناض وهزها حيت رجلها مزال كضرها إلى تمشات عليها …خرج بها لكولوار وهيا غير كدور فعينها وكتكتاشف لمكان ركبو فسانسور لطبق لأرضية خرج لبرا ورجالو محاوطين لمكان توجه لسيارتو وهند كتشوف فدوك غوريلات يسحابتلها غير هربين من شي حديقة الحيوانات …. قرب لطنوبيل وحل لباب باش يركبها وهيا كتشوف فيها وزات مزيرا عليه و خايفة لتعاود نفس لحادث هوا شاف فيها بستغراب

مريس:مغتركبيش

هند:(بخوف) لا مبغيتش نطيحو في لحفرا ولا نقز لا مبغيتش مبغيتش

موريس:(كيطمنها) متخافيش مغنطيحوش ومغتنقزيش

هند : حلف بالله

مريس: (تنهد)ولله

طلعات لطنوبيل وخا لخوف راكبها وكابوس لحادت مطاردها …. حنا قادليها سمطا وباس لها راسها ركب حتى هوا حداها وديمارا لفيلا … وهند متوترا كتفرك يدها وكطل من سرجم وترجع تشوف فيه …. نتابه لثوثرها فبقى متلفها بلهضرا وكيحاول ياخد من عندها لمعلومات عليها وعلى أنور لكيضنو خوها …. ساعة ديال طريق حيت غدي بشويا حتى دخل وسط لغابة …. وقفات طنوبيل أمام باب لفيلا خرج موريس و لكارد حل لهند لي هبطات وهيا كدور راسها بحال لحنش …. حتى حسات براسها مهزوزا ومتوجه بيها لباب لفيلا

هند:(بتسائل ) فين حنا

موريس: حنا دابا فداري

هند:(بتعجب) هاء على نت ساكن وسط لغابة

موريس: اه علاش معجبتكش

هند: لا زوينة غير لغابة كتخلع

موريس: ههه معندك مناش تخافي ونتي غتبقاي فدار ماشي فلغابة( دخل لدار وحطها على لفطوي وكلس قبالتها)

هند: وإلا خرج لينا ذيب ليسكن فلغابة وجا دخل عندنا

موريس: ذيب

هند: أه ماما كتعودلي على ذيب ليسكن فلغابة وكياكل وليدات لمعيزا مسكينة

موريس:(كيطمنها) متخافيش مغيدخل عندنا لاذيب ولا حتى حاجة(بتسائل ) فيك جوع

هند: اه فيا جوع ديال سقاطة

موريس : ههههه كيفاش هادي علاه جوع فيه أنواع

هند: (حركات راسها أه )أه كاين جوع ديال لخبز ياكا وكاين جوع ديال سقاطة

موريس: ههه أكي وشنو هيا هاد سقاطة بضبط

هند: ( دارت يدها على فمها وهيا كتفكر ) ديااااال شكلااااط

موريس: أكي أنا غنقوليهم يجبوهليك ، نطلعك لبيتك ترتاحي

هند: لا مبغيتش نكلس فلبيت بوحدي خليني غير هنا وديرلي نتفرج فروسوم

موريس: ( هزها وداها لصالون فين كينا تلفازة وحطها على لفطوي وهوا توجه لتلفازة شعلها وكيقلب على قنوات ديال لأطفال حتى طاح على واحد لقناة عرضين فيها رسوم ديال {شريك} بالإنجليزية ولتحت مطرجمة بالعربية ) تفرجي فهادا

هند: اه غير خليه

باسها فراسها خلاها كتفرج وخرج وصا لكارد يجبولها سقاطة وألعاب وحتى لحوايج ولأشياء لغتحتاج ورجع دخل وتوجه لدروج طلع لفوق ودخل مع واحد لكولوار حتى وقف حدا واحد لبيت وفتح لباب ودخل …..كان مزال ناعس على نفس لوضع ولممرضة كلسا فكرسي فجنبو غير شافتو وهيا توقف ودارليها إشارة بديه باش تخرج حناتليه راسها ونسحبات وسدات لباب وراها … هوا تقدم ناحيتو وكلس على نفس لكرسي لكانت كلسا عليها لممرضة … هز يديه حطهوم على يديه لكانو دافين وزير عليهم

موريس: ممتعودش نشوفك بهاد لحالة وخا كتكون ضعيف كتخبي ضعفك وكتمتل لقوة …. نت وختك أمانة عندي وإلا وقعاتلكوم شي حاجة عمري نسامح لنفسي ( نزلة دمعة حارة من عنيه لحمر بحال جمرا) دابا حاس براسي ضعيف حيت مقدرتش نحميك وخالفة بوعدي لعطيت لباكم … ( مسح دموعو من عنيه ونطق وهوا بارك على سنانو ولغضب خارج من عنيه) كنقسمليك بحياتك وبحياة ختك حتى غنرضليه بصاع صعين وغندمو على نهار لفكر يلعب معيا غنخليه يتمنى لموت وميلقهاش كنقسمليك غنقتلو قبل متحل عنيك(شاف بعيد ) موتك على يدي ألمختار وقتك سالات

باسليه راسو وخرج ولقا لممرضة عند لباب غير شافتو حنات راسها وصاها على هند باش تراقبها وتكلف بتعقيم لجرح ديالها وتعطيها لأدويا ديالها….. غير نساحب هيا دخلات لبيت وهوا هبط لصالون طل على هند لقها كتخش فوجها شكلاط لي جبوه ليها ومبرققا عنيها فتلفازة ومنساجمة مع روسوم وناسيا دنيا ومفيها …. تنهد وهز تيلفونو دوز لخط لرجالو باش يوجدولو طائرا وخرج لبرا كيهدر و هوا متاجه لسيارتو وديمارا متاجه لمطار

حطا راسها على لوسادة وعنيها مبغاوش ينشفو من دموع وهيا حاسة بقلبها كيتقطع على بنتها لمعرف عليها خبار واش حيا ولا ميتا واكلا ولا جيعانة شاربة ولا عطشانة مغطيا ولا عريانة حاسة براسها مربوطة مقدرا دير حتى حاجة تقلاب قلبو ولبوليس علموهم ولكين تحد معطها خبارها … ندمت حيت خلتها تمشي كون يرجع زمان لور مستحيل تخليها تفارق أحضنها ولكين كلمت ياريت معندها باش تنفع فات لفوت وبنتها مشات ….دار عمرات وكل لعائلة جات وكلشي كيقلب وكيصليو ويدعيو لله باش يرجعو سالمين … دازت عليهم هاد ليوماين جحيم … كولشي مجموع في صالون كيتسناو خبرارهوم حتى دخل عزيز وشي رجال من لعائلة وراه وسعيدة غير شافتو وقفات حداه

سعيدة:(بلهفة) شنو لقيتوها فين هيا جبتوها

عزيز:( تنهد بتعب ومشا كلس على سداري وحط راسو بين يديه ) والو مكينش حسهوم

سي حمد [أب سعيدة ] :واحد مول قهوى شافهوم كلسو كلاو عندو غير سالاو مشاو فطنوبيل

سماعيل[أخ سعيدة] : خلينا لباشير مكلف باش يعرف إنا طريق خداو ولبوليس كيقلبو إلى وقعات شي كسيدا

سي حمد: خصنا نقلبو حتى فسبيطارات

سعيدة: ( غير كتسمع وقلبها عاد مكيزيد يسكت بلخلعا ) أش كتقولو نتوما شمن ءهءهءه كسيدا ولا سبيطار ءهءهء أنا بغيت بنتي ءهءهءه كبيتي حبيبتي لله ياربي أش درت هءهءهء ياربي رضلي بنتي هءهءهء ياربي غنحماق بغيت بنتي وعيباد لله وبغيت بن

حتى طاحت سخفانة كلشي دار لعنها بنتها شيماء غير شافت مها بديك لحلى وحماتها لبكا وكتغوت على مها….. هزها عزيز ودخلها لبيت وحطها فوق نموسية رشو عليها لماء والو شمولها لبصل ريحة مفاقتش …. خرج سي حمد يقلب على طاكسي …. ماهيا إلا دقائق حتى جابو وهزها عزيز مخرجها وشيماء كتغوت على مها بغا تبعهوم حتى شدوها خولتها …. ركبها عزيز وركب هوا محمد وكسيراو لسبيطار حتي وقفو حدا لباب هزها ودخل بيها كيجري حتى تعرضلو حطوها فلبياص ودخلوها لغرفة لفحص وسي حمد و عزيز بقاو برا كيمشي وكيجي لي محيلتو لمرتو ولا لبنتو حاس براسو ماقدر يدير والو مقدرش يلقى بنتو وكيتحلف فأنور إلا وقعات شي حاجة لبنتو غيندمو … حتى تحل لباب وخرج طبيب

عزيز:(بتسائل) شنو عندها وكيف بقات

طبيب: نزليها ضغط بلأعصاب ولإرهاق وقلت لأكل وشاك أنها عندها فقر دم غنتأكدو من هاد لأمر بتحاليل وغنكتبليك بعد فيتامينات

عزيز:واش فاقت

طبيب:اه فاقت غتكمل سيروم ويمكليها تخرج لله يجيب شفاء

عزيز: شكرا

غير كملو لهضرا مع طبيب دخلو لعندها لي لقاوها فايفة كتشوف فسرجم ومن تحت عينيها كوحل ومنفوخن وحنكها ونيفها حومر من لبكا …غير سمعات لباب ضورات راسها … عزيز غير شفها بديك لحالا تنهد بحزن ودخل وباسليها راسها وكدالك سي حمد …. بقاو معاها حتى كملات سيروم وخرج عزيز يتكلف بلمصاريف و وخدا ورقى ديال دوا وتحاليل لغدير وخرج لبرا يقلب على طاكسي وغوت لسي حمد بتيلفون يهبطو ودكشي ليكان لقاوه كيتسنهوم حدا لباب مع طاكسي ركبها وركب حداها وركب سي حمد لقدام وديماراو لدار

🍁🍁🍁🍁🍁🍁🍁🍁🍁🍁🍁🍁🍁🍁🍁

نرجعو لعند هند لمزالا كتفرج حتى جات عندها لخدامة طلعاتها لبيت لقدوه ليها …. دخلتها لحمام غسلاتليها وجها وهيا كتسول على كل حاجة حطات عليها عنيها وجتها غريبة …هند من طبعها كتبغي تكتاشف وتعرف لحوايج جداد عليها وتتعلم وأي حاجة كتعقل عليها ومكتنساش بساهل إلى تواعدات خاصو يتوفى ولا متوفاش تبقى ديما تفكرو فيه [ بحال لوعد لعطها أنور كان فيما يجي عندهوم تفكرو ] خرجتها وبدلاتليها لبساتها سلوبيط شورط ديال جينز كحل مع سفيطما فلبيض وسبرديلا فلبيض ونشفتليها شعرها وجمعتلها ديل لحصان ولكصيصة هبطلها على عينها مضرقليها لفاصمة لي على جبهتى ودارتليها بونضو فلبيض على شكل بابيو🎀 …. جات كيوت شداتليها فيديها وداتها لصالون فيه كانت صالا مونجي لي كانو مجموعين كيتغداو … غير دخلت كلشي هز راسو كيشوف شكون هادي بحكم موريس مقاليهوم والو تعجبو من وجودها

أريد:( كيشوف فيها بستغراب وجه لهضرا لخادمة بتسائل) شكون هاد لبنت ومالها كلها مجروحة

لخدامة: معرفتش أسيدي جبها سي موريس فصباح وصنا عليها وعرفنا أنها دارت حادث

نزار: (بتعجب) موريس وإنا حادث

سينمار: (كيشوف فيها بتعجب حتى ضهرات على ثغرو إبتسامة واسعى و مشا عقلو وتفكير لبعيد) وطلع عندو بنت قرطاصة ولله مسهل هاد موريس( ناض من مكانو كيضحك ومشا لعندها وهزها وكيشوف فيها بإعجاب) هادي باينا بنت شي روسيا

هند: ( غير كتشوف شكون هاد لقوم عوتاني عوجات فمها ) وشكون نتوما عاود

سينمار: ( بتفاجئ) مغربية من لفوق ( شاف فلوخرين) هادا فوقاش دارها كيجي لمغرب مورا ضهرنا وأنا كيقيل يعطيني فلمحاضرات على لبنات ولأمراض لجنسية ( نسحبات لخدامة وهوا مشا بيها لكورسي لمكان موريس لي فرأس طابلة وكلسها) كلسي بلاصت باباك

هند :(بتفاجئ) علاه نت كتعرف بابا

سينمار: كونت كنعرفو ولكين دابا كتشفت أني مكنعرفوش

هند: (بعدم لفهم) هاء كيفاش

نزار:(مصغر فيها عينو وبتسائل) شنو سميتك وبنت من ومنين جيتي

سينمار:( كلس فبلاصتو ) مالك على هاد لستنطاق قول راها فكوميساريا

نزار : سكتنا أصاحبى خلينا نفهمو أش واقع ( ضار عند هند) شنو سميتك

هند: ( كتخشي فوجها … جوبتو وفمها عامر) ه..ند

نزار: وبنت من

هند: ( صرطات لماكلة) بنت ماما وبابا

سينمار: هههه عبرات عليك

أريد:(بهدوء) خليو عليكم لبنت تاكل فخطرها حتى يجي موريس ونفهمو منو

نزار: شنو مشا يدير في لنيويورك

سينمار:(بدكاء)باينا مشى عند ولادو لي في أمريكا تلقاه فكل دولة داير بصمتو ومخلي سلالتو من وراه ولله هيلا حلال عليه وحرام علينا

أريد: مشا يجيب مرجانة لهنا حيت حياتها معرض لخطار ماحد لمختار باقي عايش

سينمار: قول هداك لأرض تشقات وبلعاتو

أريد: شحال قدو يتخبى

سينمار: ( طلع عينو كيشوف في هند لكتاكل ممصوقاش ليهوم) صغيورا وقرطاصة ومنين تكبر غتولي قنبولة

نزار: يسمعك موريس يجي يفركعها على وجهك

سينمار: ( سول هند) شحال فعمرك

هند: ( حطات كاس لعاصير) 7سنين

سينمار:( كيحسب فراسو) مزيان نصبرو وحد 10سنين نيت علما نجمع راسي وندير عقلي ونربيها على يدي

نزار:(بطنز) غير حلم موريس ولله لعطهاليك واصلن غتكون شرفتي مغتقبلش تزوج بيك

سينمار: زواج أصاحبي كيخصو لكبر أما شباب ديال زهو ونشاط وتجمع عليك لبنات (دار عند هند) تقبي بينا ياكي

هند: علاش غنقبل أعمو

نزاز: ( نفاجر بضحك) ههههههههه اخخخ على عمو ههههه دبا قتليك عمو ومنهنا 10 سنين غتقوليك جدي ههههه

هند:(حطات يديها على حناكها وكتشوف فيهم بتعجب) ومال هادا كيضحك بوحدو

سينمار: متديهاش فيه دبا جوبيني أنا خيب ولا زوين

هند: زوين

سينمار: ونت كتحمقي

هند:(بتسائل) ولكين شكون نتوما أنا مكنعرفكومش

نزار: حنى بحال خوتك

سينمار: أنا ماخو حد غير هوما ليخوتك أش باليك نكونو أنا وياك أصدقاء

هند: بصح غنكونو صحاب

سينمار: أه صحاب متافقن

هند:(خرجات شفايفها) ولكين أنا معرفاش سميتك باش نكونو صحاب

سينمار:(مسح فمو وناض لعندها نزلها من لكورسي وتوجهو لصالون وهوما كيهضرو) سميتي سينمار

هند:( بتعجب) سميتك فشكل( كلسو في صالون وكلسها على ركابيه و نزار قبالتهوم…وأريد طلع لفوق)

سينمار: كيفاش فشكل واش زعما خيبه

هند: لا زوينة

سينمار: نتي لي زينة أحسن حاجة دارها باك فحياتو ولد وحدا بحالك أجي قوليلي ماماك فيناهيا

هند: مشات مع بابا لشغل

سينمار: (شاف في نزار)هههه مشا يزهو معها وداير سبا بمرجانة طلع مطور مع راسو ممتل واعر

نزار: ههه جاتو مراهقة لمتأخرا

سينمار: واييييه(طار عليها بوسا لحنكها) حلوى حلوى

نزار: حاول أصاحبى طيرتي لبنت حنكها

سينمار:( مديهاش فيه كيتجمع معاها ويضحكو حيت كيحماق على دراري صغار حتى سول نزار) شفت سبع مزال مبغا يفيق

نزار: يوماين وهوا على نفس لحال

سينمار: غنطلع نطل على سبع لفوق ونشوف ديك حلوة لوز لمعاه

نزار: سخن عليك كرك عاود

سينمار: ( نسا واسو واخد راحتو فلهضرة) سخن عليا ز**

نزار:(خنزر فيه ومن تحت سنانو) لحلاقم سكت لبنت حداك

سينمار: نت كتجبدني عارفني مقطع لفران ( هضر مع هند) طلعي معيا لفوق نشفو سبعنا

هند:( شهقات وحطات يديها على فمها) سبع كين لفوق ناري غياكلنا كاملين لا لا منطلعش غيكون جا من لغابة

سينمار : هههههه لا متخفيش هاد سبع ناعس

هند:(كتحرك راسها بلا بطريقة هستيريا ) لا هءهء بغيت نمشي بحالي لدارنا هءهءه مبغتوش ياكلني

نزار: هنتا خلعتي لبنت أصاحبى

سينمار: ( معنقها كيسكتها وهيا خايفا) شششش متخفيش مغياكلك حتى واحد من غيري أنا

بدا كيهرها وهيا كتموت بضحك حتى سخفها عاد طلق منها … وقف وشدليها فيديها وطلعها لفوق وهيا خيفة ليخرج هاد سبع من شي جيها حتى وصلو لباب غير بغا يحلو وهوا يتم خارج أريد كيهضر فتيليفون …. وسينمار دخل وهند كطل بحال فار منين كيكون عاس عليه لقط …حتى خطفها وهزها وغوتات وهوا كيموت عليها بضحك

سينمار: هههههه خوافة ( شيرليها لنموسية ) هداك هوا سبع

هند:(شاف فين كيشيرليها بخوف غير قلبات وجها وهيا ضور عندو بتعجب) هاء هدا ماشي سبع هداك غير راجل ناعس (بسائل) ومالو مسكين

سينمار:(بحزن) مريض

هند: لله يشافيه

سينمار:(تنهد) أمييين ( تقدمو لعندو وكلس في لكورسي وكلسها على ركابيه) شوف شكون جا يزورك مغتيقش إلى قتليك بنتمن ههه خليها حتى تفيق

هند: مالو منهنا( شيرات جيهت قلبو)

سينمار: مجروح

هند: وباش تجرح واش نقز من طونبيل بحالي حتى هوا ( وهزات لقصيصا على جبهتها عاد بانت لفاصة على جبهتا)

سينمار: مالك شنو وقعليك حتى تجرحتى

هند: نفزت من طنوبيل ديال أنور

سينمار:( هز حاجبو وبصدمة) شنو نقزتي وشكون أنور

هند: أنو( حتى قطعهوم دخول لممرضة غير شفت سينمار وضحكاتليه وكلسات كتعوج )

لممرضة: (بدلع) مسيو سينمار سمحلي كيحسابلي بوحدو

سينمار:(وساعت ضحكتو مع غمزا) ماشي مشكيل خودي راحتك😉 حتى أنا كنت بغيت نتكلم معاك فواحد لموضع

لممرضة:( عضات شفتها بإغراء) شنو هوا مسيو سينمار

سينمار:مشي هنا ( وغمزها 😉)

لممرضة: ( دابت ) وفين

سينمار:( شاف في هند لي مفهمات حتى حاجة ) نتي غتبقاي هنايا أنا شويا وغرجع صافي

مالتليه راسها وكلسها على لكرسي وهوا خرج ولممرضة تبعاه من لور باش يهضرو فلموضوع (🔞) غير خرجو وهيا توقف كتشوف فيه ناعس وفأنحاء جسمو وتار إنتبها وشم على دراعو لأيمن ….هزات يدها صغار كدوز عليه….. كان وشم عبارا على كتابة ممفهوماش بقات كتدوز عليها بحنية وبشوية حيت خيفاه يفيق….حتى هزات عينيها على فاصمة لي فصدر حنات بستها بشوية وهزات راسها كدور فلغرفة و كتكتاشف وكتمشى فكل أركانها حتى جها لملل طلعات من جيها تانية ديال نموسية وكلسات عند راسو تأفأفات بملل وغمضات عنيها حتى بدات كتغني بصوتها طفولي…. كان عندها صوت زوين بزاف خالتها لكتاشفات صوتها منين كنت فعمرها 5 سنين كانت بغا دخلها لمعهد لموسيقى ولكين عزيز رفض بحجة 《لغنا ولموسيقى حرام》… كانت هند كتحفض أغاني ديال رسوم مع هيا دغيا كتحفض وعندها ذاكرة قويا

هند:🎤 🎶لا تبكي يا صغيري لا أنظر نحو السماء

🎶من قلبك الحريري لا لا تقطع المجال

🎶إن الأمل جهد عمل و الجهد لا يضيع

🎶الأمل جهد عمل الوان طيف ماطرة خوفا

🎶وحبا ناشرة من أين من قطرات الماء

🎶تعاونت قطرات في قلبيها نبض مليئ بالحياة

🎶تماسكت تعاونت كن مثلها جهد أمل ألوان حياة

🎶لا تبكي ياصغيري لا أنظر نحو السماء

🎶من قلب الحريري لالا تقطع المجال

🎶إن الأمل جهد عمل والجهد لا يضيع الأمل جهد عمل

بقات كتغني حتى جها نعاس تخشات تحت ليزار وعنقات دراعو وغمضات عنيها مستسلما لنعاس 💤

حطات طائرا✈ في مطار نيويورك … هبط موريس ولقى عدد من لكارد فإنتضارو توجد لسيارتو حليه لكارد باب ودخل وكسيرا وطنوبيلات لكارد موره…. حتى وصل لوحد لفيلا صغيره وديرا بيها حديقة متوسط ومليئ بلورد ولشجر واحد لكلسا قبلتها بيسين متوسط … نزل من طنوبيل ودخل لفيلا ولقى مرا كبيرة في إستقبالو

لخدامة: ( كتحيدليه لمونطو)[حوار بالإنجليزية] مرحبا بيك فدارك سيدي

مريس:شكرا

لخدامة: لأنسة كينا فبيتها تبغي نكلمهاليك

موريس: ( كيتمشا ناحيت دروج)لا غنطلع عندها انا

لخدامة: تبغي مني شي حاجة أسيدي

موريس: لا يمكليك تشوفي خدمتك

نساحبات لخدامة وهوا طلع في دروج … حتى وصل لواحد لكولوار قدام واحد لباب ودق… ماهيا إلا تانية حتى حلاتليه وحلت عينيها وضحكة كبيرا ترسمات على وجها وتلاحت عليه بتعنيقة وحتى هوا زير عليها فحضنو

مرجانة: ( مزال معنقاه وكتهضر) عمي حبيبي توحشتك

موريس: حتى أنا أبنتي

مرجانة:( بعدات من حضنو كتجرو مدخله لبيتها وكلس على طرف نموسية وهيا حداه) ولله حتى درتيها واعرا منين جيتي وعلاش مجبتيش معاك خويا قالي ديك لمرا سينمار غيهبط لمغرب كاملين

موريس: ( تنهد بحزن فداخيلو وكيحاول ميبين والو) عارفا خوك غير كيخشي راسو في لخدمة مكيعودش يهزو حتى كيكملها

مرجانة: ( بحزن وعنيها تجمعو فيهم دموع ) هوا تبدل منين ماتو ماما وبابا و لا وحد أخر حتى تعاملو معايا تبدل قبل كان حنين معايا وحالين ولا قاصح وعنيف

موريس:( هز يد شد ليها يديها ويد لأخرى كيمسح دموعها لي على خدها و كاره يجبد هاد لموضوع) هوا أكتر شخص تأتر بموت وليديكوم فخاصك تعدريه وتصبري عليه هوا كيبغيك بزاف نتي عرفاه من ديما هوا طبعو صعيب وعصبي وخا كيتصنع لبرود فتعاملو لحاجة لوحيد لبغيتك ديري فراسك هوا خوك كيبغيك بزاف ونت لبقتي ليه ونت كدالك …دبا خصكوم تكونو يد واحد وصبرك عليه خاصو يزيد غير علما يدوز من هاد لأزم لي فيها

مرجانة:(بصوت باكي) علاش هدوك ماشي حتى أنا وليديا حتى أنا تصدمة وبكيت هءهءه تخيل مورا لعزو بغيت نعنقو هوا يدفعني كأني ماشي ختو أو أنا ليبغيتهوم يموتو هءهءه أ أنا أنا كنت بغيت نحس بلأمان فحضن بغيت نواسيو بعضياتنا ولاكين هوا فكل مرا كيصدني وصدما لكبرا هيا بعدني عليه بمرا جابني لهنا نكمل قرايتي وهوا ديمن مشغول معندوش لوقت حتى يطل عليا هءهءه

موريس:( جرها معنقها وهوا مكره لهاد لوضع وعادرو على هاد تعامل حيت لعاشو مساهلش… بعدها من حضنو وخدا وجها بين يديه كيمسحليها دموعها) حتى نتي كديري حوايج لكيعصبوه وعاد ليمضرق عليك كون يعرفهوم كون دبحك

مرجانة:( شافت فيه بخوف وكتفرك يديها ) شنو درت

موريس: داك ليكيجي يديك من باب لمدراسة وتاني كتمشي عندو برجليك حتى لبرازيل ممم وعاد لبلايص لمشبوها شنو تفسيرك لهادشي

مرجانة: ( هبطات راسها متوترا وحنكاتها حمارو )احم هوما أعمي غير أصدقاء زعما حم هنا عادي

موريس: عادي عندهوم أما عندنا ماشي عادي أنا عيني عليك أمرجانة كندير لمستحيل باش خبارك متوصلوش نتي أمانة عندي ومنبغيش شي حاجة تأديك وخا يكون خوك ولا غتلقيني أنا لي فوجهك فمتخلينيش نكون داك لأب لقبيح

مرجانة:( عنقاتو) ولله معرفت شنو كان غيوقع فيا كون مكنتي معايا أعمي لله يخليك ليا نت عمرك حسستيني أني يتيما ديما كلق فيك داك لأمان ودراع لحامي ديال لاب ولحنان ولعطف ديال لأم

موريس: نتوما ولادي وغندير أي حاجة على قبلكوم و على قبل سعاتكم ( وقف) ههه براكا علينا من دراما وجمعي حوايجك وكل أغراضك غدا فصباح هابطين لمغرب

مرجانة: واخا حتى أنا قنت هنايا وتوحشت لمغرب

موريس: أنا غمشى نرتاح شويا فبيتي ( عنكشها من شعرها وخرج فتجاه بيتو دخل لحمام دار دوش خفيف ولبس بيجامة دنعاس وتكا على نموسيا يرتاح )

نرجعو لمغرب ✈ بضبط عند هند لي مزالا ناعسة معنقة دراعو مخشية تحت ليزار…..حتى دخل سينمار مدوش ومبدل حوايجو … قلب عليها في لبيت حتى كتبليه ناعسة معنقاه ضحك على ديك نعسا …. خشا يديه فجيبو وجبد تليفونو وصورهوم كيضحك … كلس على لكرسي وكيشوف فحالت صاحبو حيت متعودوش عليه هكا …بقى ساهي وعايم فأفكارو حتى دخلت لممرضة حتى هيا مدوشا ومبدلا غير شافها دار ضحك جانبية وهيا تقدمات لعندو بحركة سريعة منو جابها كلس على حجرو

سينمار:( خاشي راسو فعنقها وطبع قبلة خفيف) بصحة

ممرضة:( بغا تنوض من فوقو) خليني نوض غيشوفنا شيحد

سينمار: ( عاد زاد زير عليها) مغايدخل حتى حد

ممرضة:خوك مزال فدار

سينمار: أريد مغيطلعش

ممرضة: ولكمممم(قطعها بوسة باش يسكتها…. وغافلين على لعنين لمراقبهم)

هند لي درباتها لفيق على فيلم رمانسي للكبار فقط وهيا مبوقا بنعاس عاد كتستعقل فين هيا …. بقات مبرقق عنيها فيهم من تحت ليزار وكتشوف هادو أش كيصنع بقات بلاصتها محركاتش عينيها من عليهم جها لمشهد غريب…. وسينمار واخد راحتو كيبوس ويمص ويعض فشفايفها وفعنقها ويدو كتسرا بكل تمرد على كل أنحاء جسمها حتى ستقرات في مؤخرتها كيعجن ويعبز وهيا عاجبها لحال مستسلما كوليا ومتجاوب معاه حتى بعد عليها …كينهجو بجوج بغا يطلع راسو ياخد نفس وهوا يحل عنيه على وسعهوم … بسرعة دفعها عيه وهيا مستغربا من ملامحو ليتغيرات كليا كأنو شاف جن

سينمار: ( تكلم معها عادي كأنه لم يفعل شئ) هند فقتي

هند: ( مزال مدوخة ) مممم

سينمار:(تمشا لعندها وحيد ليها ليزار) نوضي أنعاسة إلا بقيتي نعسا مغيجيكش نعاس بليل

ممرضة: حم غير خليهالي أنا غنتكلف بيها أصلن خصني نبدليها لفاصة

سينمار: أكي أنا خارج رديلها لبال وخليها هنا معاك ومتخليهش تخرج برا لفيلا

ممرضة:وخا

سينمار: ( تحنى عند هند وباسها من خدها ) بغيتي نجبليك معيا شي حاجة

هند: جبلي لبغيتى

سينمار: وخا نتي بقاي هنا مع سميرة[لممرضة ] صافي

هند: صافي

سينمار:( باسها من جبهتا وضحك ليها وناض شاف في سميرة وغمزها😉 )

سينمار:( باسها من جبهتا وضحك ليها وناض شاف في سميرة وغمزها😉 ) تهلاي (وخرج)

سميرة:( مشات لفوق كوفوز وهزات علبة الإسعافات وكلسات حداها كتلبس ليكات طبية) كضرك جبهتك

هند: لا كضرني رجلي إلا جريت ولا وقفت عليها بزاف

سميرة : ( كتعقمليها جرح) عادي دبا تبرا بقاي تمشاي عليها غير بشويا ومتجريش باش متعقريش

هند: صافي واخا

سميرة: سالينى أري رجليك دبا

هند: ( مداتليها رجليها) نتي طبيبة

سميرة:لا فرملية

هند: وشنو هيا فرملية

سميرة: هيا ممرضة

هند: هيا طبيبة

سميرة: لا أنا مساعدة ديال طبيب

هند: كيفاش

سميرة: (سالات وكتحيد ليكات وكتهضر) متلا كنضرب شوكات ولا كنعقم جرح ولا كنقبل لمرضا كيف كندير دابا

هند: أه دابا نتي كتقبلي هاد سبع

سميرة: هههه سبع

هند: ( هزات كتافها)هداك ليكان معانا دابا كيقوليه سبع

سميرة: ههه نيت راه سبع

هند: دابا هوا باش مريض ومالو مكيفقش

سميرة:( وقفات كتبدل سيروم حيت سالا) تضرب فقلبو وخصو ينعس باش يرجع طاقة جسمو

هند: وفوقاش غيفيق

سميرة: معرفتش منين غيحس براسو مزيان غيفيق

هند: شنو هداك ليكديره ليه فيده(كتشير ليها جيهت سيروم)

سميرة: سيروم

هند: لاش كيصلاح

سميرة: ( جات كلسات حداها) هداك بمتل لأكل ديالو باش كيعوض على لفيتامينات لي محتاجه لجسم ديالو

هند: دابا هوا كياكل من تما أه ودبا عطيته يشرب لماء ياكي

سميرة: ههههههههه لاهاداك ماشي ماء سيروم مادة سائلة بحال لماء

هند: اه ودابا هاد سيروم واش حلو بحال سيرو ليكتشربولي ماما منين كنمرض بلكح

سميرة: ههههه لا هدا مكيتشربش هدا كيمشي عبر لعروق باش يسرح في لجسم كلو فهمتي

هند: اه اه فهمت ( سكتات شوية) خالتي فيا جوع

سميرة: يالله نهبطو

هبطو لتحت لي لقاو لخدمات كيحطو كسكروط على طابلة لكانت عامر بأشكال وأنواع المعجنات والحلويات وعصيرات …تقدمو كلسو كاياكلو وهند غير كتخشي ودوز وحتى عركاتها وعادو طلعو لبيت وكلسو في لبالكون كيطل على لغابة كيتجمعو وهند لي مكتسكتش من لأسئلة حتى غابت شميشا وظلام لحال دخلو من لبالكون سميرة جبدات كتاب كتقرا فيه وهند شادة تليفون ديال سميرة كتلعب لعبة لحنش…. جاو شباب كول واحد دخل بيتو دوش وبدل حوايجو وهبطو باش يتعشاو …. لخدامة طلعات علمتهوم باش يهبطو … هبطات سميرة وشادة لهند فيديها غير شافها سينمار مشا هزها وكلسها فنفس لمقعد موريس وأصر على سميرة باش تكلس معاهم وافقات وكلسات حد نزار وقبالت سينمار لي منين كلست وهوا كيغمزها 😉 وهيا كدور كتشوف واش شيحد شافهم وهوا كيضحك عليها كعما مسوق … باشرو في الأكل فجو ضحك ولهضرا من غير أريد ليطبعو هادي ومفيهش لهضرة وضحك بزاف عكس خوه صغير سينمار ضارب دنيا بركلا مقطع لوراق عاطيها غير لقصاير ولبنات ولكين فوقت لخدما كيكون جيدي أما صاحبهوم نزار حتى هوا ضحوكي ولاكين ماشي بحال سينمار….. سالاو من لأكل وكل واحد مشا لجناحو …. هند دتها سميرة لبيتها دخلاتها لحمام قدات حجتها وحكات سنيناتها وخرجات لبساتها بيجامة دنعاس في لغوز بيبى ومرسوم فيهم قطيطات فلبيض …. وداتها لفراشها وغطاتها باستها من جبهتها وناضت بغات تطفي ضوء ومنعاتها حيت كتخاف من ظلام و لا تنعس بوحدها….غير خرجات وهيا تبقا دور عينيها في لبيت لكان صغير فيه سرير متوسط وماريو وحمام صغير …حسات بلخوف وليزاد عليها كتسمع صوت دياب من بعيد وكلاب كينبحو ديال لكارد وهيا عندها فوبيا من لكلاب … ناضت كتقلب على متخشي فرجليها بنتليها صندالة لبساتها وتمشات جيهت لباب …حلاتو بشيويا دلات غير راسها باليها صقيل فلفيلا تمشات لبيت سميرة حلتو لقاتو خاوي

هند: أفف معرفتش فين مشات و معرفتش حتى فين هوا بيت سمران {سينمار }

بغات تمشا فلكولورات تقلب ولاكين مظلم بزاف وأضويا مطفيا… بقات كدور فراسها لقات أقرب بيت مشات ليه حتى وصلات حداه حلات لباب بشويا ودخلات ورجعات سداتو كان لبيت مظلم بقات كتقلب منين تشعل ضوء حتى بنتليها نكاص شعلاتو وتقدمات نحيت نموسيا فين ناعس مشات لجيها فين خويا لبلاصة و قربات لحداه وكلسات

هند: وخا نعس حداك خفت نعس بوحدي أفففف توحشت ماما وبابا وختي وأنور هما كانو كينعسو حدايا كاع مكنت كنخاف ونت مكتخافش تنعس بحدك ( ربعات رجليها وحطات يديها على خدها بملل وهيا قريبا لوجهو) نغنيليك كيف كنغني لأنور منين كنعس حداه ولاكين نت غنغنيليك أغنيتك صافي أما لأغنية لأخرا ديالت أنوار

🎶لا تبكي يا صغيري لا أنظر نحو السماء

🎶من قلبك الحريري لا لا تقطع المجال

🎶إن الأمل جهد عمل و الجهد لا يضيع

🎶الأمل جهد عمل الوان طيف ماطرة خوفا

🎶وحبا ناشرة من أين من قطرات الماء

🎶تعاونت قطرات في قلبيها نبض مليئ بالحياة

🎶تماسكت تعاونت كن مثلها جهد أمل ألوان حياة

🎶لا تبكي ياصغيري لا أنظر نحو السماء

🎶من قلب الحريري لالا تقطع المجال

🎶إن الأمل جهد عمل والجهد لا يضيع الأمل جهد عمل

بقات كتغني ليه أو نقولو كتخبي خوفها مورا لغناء باش تلف لخوف وتركز على لأغنية ..هيا كتغني وكتشوف قبلتها … حرك يديه بشويا وهوا كيسمع صوت بعيد بدا كيحاول يحل عنيه والو مقدرش حاول مرا أخرا تحلو غير شويا وصورا مواضحاش بقى مركز على صوت لكيسمع وحتى جات عنيه على عنيها لكبار لكرسطالية…. وهيا ساهيا كتغني باش تلف صوت نباح لكلاب …بقا مركز عليهوم ولكين عنيه خدلينو كيعاودو يتسدو بوحدهوم ويعاود يحاول يحلهوم في أخير ستسلم وسدهوم …اما هيند فعيات من لغنى وتخشات حداه وتلوات معاه فليزار

هند:( باستو من حنكو) تصبح على خير( وعنقات دراعو وستسلمات لنعاس)

🍁🍁🍁🍁🍁🍁🍁🍁🍁🍁🍁🍁🍁🍁🍁

نمشيو لمكان أخر بضبط لمستشفى ….كان لكولوار خاوي حتى كيتسمع صدا صوت كعب عالي …كانت فتاة زعرا واضعا مكياج صارخ ولابسا لباس ممرضة وهازا جوج كسان ديال لقهوى تقدمات لباب لغرفة لإنعاش بانولها جوج ثيران عند لباب تبسمات بمكر … وتقدمات نحيتهوم

ممريضة:(بدلع) سلام أنا جبتليكوم قهوى باش تشدو ليل

كارد:( شدها من عندها ومد لكاس تاني لكارد لحداه) شكرا جات فوقتها

ممرضة: هانيا ألبوكوص نخليكوم أنا عندي لخدما دبا ( كتحلون) باي (ضارت وهيا تبسم بنتصار)

كلسو كيشربو فلقهوى حتى كيحسو براسهوم تقيل وداتهوم مرخيا بقاو مقاومين باش يبقاو شادين راسهوم حتى كتسمع صوت إرتطام في أرض …كيف طاحو خرجو 4 ديال أشخاص تحناو جروهم لوحد لقنت ودخلو لغرفت لإنعاش … حيدوليه دوك لخيوطة وسيروم وغطاوليه وجهو بليزار وجروه فداك لكولوار حتى ركبو فسانسور هبطو حتى لاكاب ديال سيارات …. كانت تما سيارة إسعاف ركبوه فيها كانو 2ممريضات وطبيب…. ورجعوليه دوكو لخيوطة وسيروم وتنفس… حتى تسدات لباب وديمارات سيارة إلى لمجهول.

🍁🍁🍁🍁🍁🍁🍁🍁🍁🍁🍁🍁🍁🍁🍁

🌞أصبحنا وأصبح الملك لله نهار جديدة وأحداث جداد نبداو من نيويورك مع 8:00 صباح ….. هابطة من دروج كتبتاسم توجهات لصالة مونجيي لقات موريس كيشرب قهوتو وفيديه جريدة … عنقاتو من خلف ضهرو ولوات يديها على عنقو وباستو فحنكو

مرجانة:صباحو

موريس: صباح الخير بنتي كيف طرا فقتي بكري

مرجانة: متحمساااا نمشي لمغرب

موريس: بقاتلينا ساعة لطيارا كلسي تفطري

مرجانة:وخا

كسات كتفطر بهدوء حتى كملات وطلعات لبيتها هزات ساكها وتيليفونها وحطات لي فليز في لباب باش يهبطوهم لخدامات …. هبطات ولقات موريس برا عاطيها بضهرو كيهضر في تليفون وباين عليه تلقا خبر معجبوش كيهضر بعصبيا هيا سبقاتو حلوليها ليكارد لباب طنوبيل وكلسات كتسناه غير سلا مكالمة ديالو وتوجه لطنوبيل وهوا معصب من بعد مداروليهوم ليفليز في لكوفر … ركب وديمارا لمطار

نمشيو لمغرب بضبط مدينة بن سليمان ….مع 5:00 صباح(بحكم لفرق الوقت مابين الدولتين) ناعسة فوق نموسية ومن تحت عينها لكحولية من قلت نعاس ومنفوخين من لبكا وشادا حواج هند لحيدات قبل متمشي معنقاهم وكتشم فريحتهوم وختها حداها كتصلي لفجر وكتدعي لله يفرجها عليهم …. غير سالات لتفتات لجيهت ناموسية

كلتوم[أخت سعيدة ] : لله يهديك أختي براكا عليك كتعدبي راسك وتعدبينا معاك

سعيدة:(لارد)

كلتوم: نعلي شيطان بلاصت داك لبكا أجي صلي ليلك شي ركيعات ودعي لله هدا مالو غير إبتلاء من عندو كيختبر صبرك وإمانك خوديها غير عبرا من قصة سيدنا يعقوب ويوسف عليهم سلام ستغفري لله وبلاصت دوك لحوايج ليهازا فيديك كتحرقي قلبك هزي كتاب لله نوضي أختي لله يرضي عليك

دارت بكلام ختها وناضت توضات وصلاة ولربي دعات وشكات ولي فقلبها خوت ودمعها هودات …. بقات كتصلي بلا ملل ولا عياء كتدعي لله يرضليها بنتها باش تطفي نار لفقلبها …. بقات على ديك لحال حتى طلع صباح وكلشي لفدار فاق باش يبداو نهار جديد بعنوان البحت

🍁🍁🍁🍁🍁🍁🍁🍁🍁🍁🍁🍁🍁🍁🍁

نمشيو لعند هند …. لي ناعسة ومجيب لدنيا خبار حاطة راسها على كرشو ويديها على صدرو ورجليها ليحا كل وحدا فقنت …. حتى تحل لباب كان سينمار غير شفتها تفرشخ بضحك … تمشا لعندها وضحك على نعاسها هز تلفونو لي فجيبو وصورهوم

سينمار: هههه غير غتشوهم عارفك غتصدم( حتى دخلت سميرة غير شفتها تصدمات)

سميرة: هدي فوقش جات لهنا أنا نعستها بيدي بليل فبيتها وصباح نعسا هنا

سينمار: هههه تلقى جها حمار ليل ولا كتمشا فنعاسها

سميرة : يمكن

سينمار: أجي نتي فين هيا صباح الخير ديالي

سميرة: صباح الخير حبيبي

سينمار: احححح على ديك حبيبي (طار على فمها بوسا حتى تسمع صداها في لبيت)غير لقيتيني مزروب ولله لحسك منطلقك حتى نشروطك 😉

سميرة: سير سير لخدمتك قبل متحصلنا تاني لبنت

سينمار: أكي زين ديالي ( سرقة بوسة من خدها وخرج)

اما هيا فمشات عند هند قداتليها نعاسها وهيا وبدات فخدمتها …. ضربات 10:00 مشات فيقاتها بلكشايف باش فاقتليها …. دتها لبيتها ودخلتها لحمام قضات غرادها دوشاتليها وخرجاتها ملويا بلفوطة دواتليها جروحها ومشات لماريو جبداتليها ملابس داخلية و سوميجا بلا كمام فلبو ماري مع صاية في لكحل وصندالة ديال جلد بسميطات فلكحل… لبساتها ونشفاتليها شعرها ودارتليها ظفيرا دسبولا ورداتهاليها لقدام ودرتليها 2 مقابط ديال لبابيو🎀 فزرق جات كيوت …. هبطو لكوزينا لقات موجدين ليها لفطور عركاتها حتى تكوفلات وداتها لصالة ليفيها تلفازة لقات سيديات ديال أفلام كرطونيا جبهوملها سينمار ختارت واحد إسمو《سنووايت》خدماتولها وكلسو كيتفرجو هند منساجمة مع لقيصة

هند:(كتبكي من نبتها) مسكينا سنووايت ءهءه غديرليها ساحرة شريرة سم في تفاحة مخاصهاش تاكلها ءهءهء

سميرة: علاش كتبكي راه غير روسوم وأصلان لأبطال كاع مكايمتوش أولا

هند : هءهء اه ولاكين هيا غتاكل تفاحة

سميرة: إلا غتبقاي تبكي نحيدو وندير روسوم أخرا

هند: لا لا لا صافي مغنبكيش

وكملات تفرجها وهيا تبدا تبكي منين شفتها كلاتها وبسيف سكتاتها ورجعو يكملو تفراج حتى لواحد لقطا بقات مبرقق عينها كتشوف وهيا طلع عينيها في سميرة ليكانت مشغولا كتكتب ميساج ورجعات كتشوف فتلفازة ورجعات تكمل تفرجها وديك لقطة بضبط ثارت إنتبها …. سلاو تفراج وطلعو لفوق كلسات كتلعب معاها بقطع 《puzzle 》… حتى علمتهوم لخدامة يهبطو يتغداو هبطو في درج ملقاو حتى وحد تغداو بوحدهوم وناضو خارجين حتى تصادفو مع دخول موريس ومرجان ليغير شافتو مشات عندو كتجري وهوا طار هزها كيضحك معاها ومرجانة مستغربة مفهمات والو

موريس: هند لاباس عليك

هند: لاباس فين كونتي واش عند ماما وبابا واش جاو من شغل

موريس: ( تنهد وتمشا بيها لصالون وكلسها على رجليه) لا مزال مجاو حيت عندهوم شغل بزاف غير يساليو يجيو عندك يكما قلقك شي وحد هنا

هند: لا كلهوم ضريفين وأنا سيمران {سينمار } رجعنا صحاب وجابلي روسوم وبزاف ديال لألعاب

مرجانة: ( بستغرب ) عمي شكون هاد لبنت

موريس :منب( قبل ميكمل هضرتو سينمار داخل كيف رعد وموراه أريد ونزار سلمو عليهم )

سينمار: إوا أنسيبى كيف دوزتي ليلتك في نيويورك

موريس: شتك نت منين دخلتي ونت كتعيطلي نسيبي ياكما شراب شي حاجة

سينمار: لقهوى أنسبي شنو معوالش تعتارف عادي حنا عادرينك وخا تصدمنا فلأول حيت منك بضبط عمري توقعتها

موريس: نت أش كتخربق هضر نيشان وإلا شارب شي حاجة سير حتى تصحا عاد أجي تهضر معايا

سينمار: بلى ما تنكر وأنا لي عوال نتناسب معاك زعما ونت ناكر وهاهوا داليل حداك غير عتارف عادى عادي أنا أكتر واحد عاضرك هنا

موريس: أش غنعترف وإنا داليل وإنا نسوبيا (ضار عندهوم)هادا أش كيركع شنو واكل ولا شرب

سينمار: أكي أنا غنسهلها عليك علاش مخبى علينا بنتك

مرجانة:( خرجات عينها ونطقات يتقطع) ب ن ت ك

موريس: ( مسح على وجهو بلفقصا وشاف فيه ديك شوفا ديال واش منيتك)واش تسطيتي هند ماشي بنتي

نزار:(بتسائل) وبنتمن وعلاش جبتيها لهنا

موريس: ( شاف في مرجانة لي فهماتو وقفات)

مرجانة: هند يالله معايا نوريك واحد لحاجة

هند: وخا( شدات فيها وطلعو لبيت مرجانة لي ورتلها خدامة)

سينمار: هاحنا كنسمعو

موريس: لقييص بدات نهار( عودليهم لقصة من AحتىZ )

أريد: قلبتي على عائلتها

موريس: عاد كلفت رجالي يقلبو في بن سليمان على عائلتها كنت كنساين خوها يفيق ولكين هاد صباح تلقيت خبر تهريبو من مستشفى

سينمار: شكون هربو زعما نفس شخص لي حاول يقتلو

أريد: لا هدا باغي يحميه كون بغا يقتلو مغيهربوش

نزار: أريد عندو لحق ولكين شكون

موريس:ماشي مهم دابا أنا هامني غير نعرف مكان مختار

سينمار ونزار: تووونس

أريد: علمنا سيف عن عملية تسليم سلعا من تما وغيدخلها ل*******

موريس:( دار بتسامة مكر) نهايتك قربات وموتك على يدي

سينمار: سيف رسلينا جميع لمعلومات لمكان وزمان وشحال غيكون من كارد وأمكانهم

نزار: وهوا بنفسو غيتسلم سلعا وغيسهل علينا ندخلو

موريس: منبغي حتى خطأ بأخس سيف مخاصش يتعرف واحد منا فرضو بالكوم ولكلب بغيتو حي

أريد: غيكون كولشي تحت سيطرا

سينمار: ( بتسائل )ماقلتيش لمرجانة على خوها

موريس:( تنهد وحرك راسها بلا )لا

سينمار: ( تنهد وقف) خصها تعرف أنا غنطلع نقولهاليها

موريس: ( حتى هوا وقف) أنا غنتكلف

نبداو من عند مرجانة لكانت متكيا على نموسيا وهند جنبها معنقا علبة شكلاط وجنب فمها مجخلط وهيا كتخشي فوجها

مرجانة: ( كتحيدليها لعلبة) براكة عليك أصاحبتي غيضرك

هند: ( معنقا لعلبة ومزيرا عليها) غير شويا عفاك

مرجانة: 2 حبات براكا

هند:( دلات شفتها وربعات يديها ) مسمومة

مرجانة: هههه أنا غير خيفا عليك لعلبة كامل ديالتك بوحدك كل نهار كولي 2 او3 حبات فنهار فقط باش متمرضيش

هند: واخا

مرجانة:يخليلي أنا لكيسمع لهضرا شحال فعمرك

هند:7سنين

مرجانة: وفاش كتقراي

هند: التالث

مرجانة: مزيان ماقنتيش فهاد لفيلا أنا بعدا بدا يجني لملل

هند: بصح أنا هاد لبلاصة كتخوفني بلحق خالتي سميرة كتونسني

مرجانة: شكون سميرة واش لمربيا ديالك

هند: لا هيا طبيبة ديال سبع هوا مسكين مريض مجروح من قلبو

مرجانة: (ناضت كلسا باش تأكد من شنو سمعات )سبع

هند:ههه ماشي سبع ديال بصح حتى أنا خفت حتى عرفتو هوا ضريف كاع مكينوض غير سيمران كيقوليه سبع معرفت علاش

مرجانة:(وقفات خيف من دكشي لي سمعات حيت هادا هوا لقب لكيعط سينمار بيه لخوها) خويا مالو فين هوا ( وخرجات كتجري وهند مفهماتش مالها حتى هيا خرجات تبعاها من لور حتى تصدفات مع موريس جاي لعندها) هءهءه خوياااا مال خوووويا هءهءهء

موريس: مرجانة تهدني هوا دبا مزيان

مرجانة: بغيت نشوفو هءهءهء( عنقها كيهدنها وهند واقف مراهوم حتى هيا كدمع …مشا بيها لبيت غير شافتو مشات عنقاتو كتبكي) خوياااا ماااالك شنوووو وقعلييييك هءهءهءه خوووياااا فييييق عفااااااك هءهءهء متمشيييييش وتخلييييني هءهءهء مبقاااااا عندييييي حتى واااحد من غييييرك هءهءهء عفااااك متخلنييييش بحاااالهووووم عفاااااك ندييييير ليبغتييييي غييييير متخلينييييش هءهءهءه ( حطات راسها على صدرو وكتشهق موريس كينوضها من فوقو )

موريس: فين غيمشي هوا غير حداك مالكي هوا راباقي عايش ونتي ديراليه كنازا ماشي أول مرا غيتضرب

مرجانة: ( بصوت باكي مع شهقات ) وماا..لووو..هءه مفاا..قي…يش هءه

موريس: غيفيق غير مسحي عليا خناينك ونت قتلتيه فحياتو ( عنقها وكيسمع شهقات متقطع حتى ترخات وتنهيداتها بقات حتى حسها تقطع كيتسمع غير صوت أنفاسها وتنهيدات خفاف …وحتى لفتو صوت جاي من لباب …كانت هند كتبكي وهازها سينمار كيسكتها حتى هدنها عاد دخل بيها لبيت

موريس:(بغى يلطف لجو) تجي معاك جاليس أطفال

نزار: ههههههه كنتخايل سينمار كيبدل لخروق وكيرضع هههههه

سينمار: ( ميك عليه) بغيت نجاوبك ولكين معانا 3 دريات في لبيت

بقاو شادين فيه وهوا عارف راسو فمو مبري منو وهوا كيحتارم موريس حيت هوا بوص ديالهوم وبنفس الوقت معتبرينو بحال باهوم وعاد مرجانة ليها حترام خاص … هبط لتحت هوا وهند كيهضرو جاتو على كانتو مفروح ومفروحة…خرجها لبرا كيدور بيها في جنب لغابة… ومرجانة داوها لبيتها تنعس وموريس وأريد ونزار دخلو لمكتب كيدرسو خطتهوم

🍁🍁🍁🍁🍁🍁🍁🍁🍁🍁🍁🍁🍁🍁🍁

نمشيو بعيد على المغرب ونشدو طائرة✈ لدولة تونس … في سبيطار صغير فواحد الغرفة كان ناعس على ضهرو ولأجهزا طبية ديرين بيه واقفا عليه طبيبة كتشوف بتمعن فلملف الخاص بحالتو وحداها رجل في الخمسينيات بين عليه لقلق ولخوف وعنيه متزاحوش عليه

لباشير:(بتسائل فيها نبرت خوف)[حوار بالفرنسية] كيف بقى ولدي وكيف دايرا حالتو

طبيبة:حالتو مزالا في خطر نتوما غامرتو بيه منين سفرتوه

لباشبر: كونا مطارين نسفروه فوقاش غيفيق من لغيبوبة

طبيبة: منقدرش نعطيك جواب

لباشير:( تنهد بحزن ) وشكون غيجوبني

طبيبة: لوقت ( ضرباتليه على كتفو كأنها كتصبرو وهوا ماليها براسو ونسحبات وهوا تقدم عندو وكلس على كرسي وحط يدو على راس ولدو كيمسحلو من فوق شعرو )

لباشير: سمحليا أولدي سمحليا بزاف أنا سباب فتعاستك وتعاست حسناء كنت أناني كنفكر غير فراسي ونفود ولفلوس وثراء ولمناصب لعليا كنت معمي لدرجت ضمرت حياة ماماك بسبابى داقت لعداب وهيا مكان عندها حتى ذنب كانت بنسبالي هيا ورقتي رابحا وبصح ربحت وخديت كولشي ليحلمت بيه ولي عمري حلمت بيه حاجة وحدا مقدرنش ناخدها ( سالت دمعا على خدو وتبعاتها دمعا آخرا)قلبها مخليت مادرت والو حيت كان ديال شخص أخر ليطول زواجي وهوا مطاردني كنت فيما نبغي نقرب منها كلقا منها صد بغيتها وعشقتها ومن كثرت حبي ليها هيا كانت كتبادلني غير لكره ولحقد ..كانت كتحرقلي قلبي وهيا كتعترفلي بحبها لشخص أخر فبيتي وفوق فراش مخليت مدرت فيها كنحاول نبرد نار لكتحرق فيا بشويا عدبتها باش دوق من نفس لكاس كلقا أنا لشربت لكاس حيت عدابها من عدابي في لأخير نساحبت وخليها محبوس فوكري وهيا حاملة بيك كنت كارهك مباغيكش تجي لهاد دنيا فكرت نقتلك في كرشها ولكين كنت خايف علها (تبسم وسط دمعو بمرارة) حتى نهار ليغتولد فيه كان أسوء نهار فحياتي كنت كنسمع بكها وغواتها لحد لأن مزال رنت صوتهم فطنين لأدن ديالي وأنا مقادر ندير حتى حاجة حتى دق ناقوس لخطر منين سمعت بدال صوتها صوتك نت من تما عمري عاوت سمعت صوتها خصرتها ودفنتها بيدي ودفنت معها راسي وقلبي داك ليل بت كنسكر كاس ورا كاس كان هوا أنيسي فغيابها حتى نهار ليفاض فيه لكاس لقيت صندوق ديالها بين حوايجي فيها ورقا كتبها بخط يديها شمتها كان فيها نفس لعطر وحليتها بلهفا قريت كل سطر وأنا بدال منبكي دموع بكاتني دم من تما قررت نبعد عليها وعليك وعلى لماضي … ونت دفعتي أخطأنا كنت متبع أخبرك من لبعيد لحاجة ليخلتني نتشبت بيك أنك ديتي منها كولشي كأنك نصخا عليها وخا مديت ليك يدي معطل وندمت على لوقت لبعتك عليا ونت معندك حتى دخل فهاد لقصة ( تنهد تنهيدا عميقا وشدليه فيديه) أنا لحاجة لي كتهمنى دبا هيا نت أنا غنبقا ديما شادليك فيديك وغنوقف معاك في كل شيء كنواعدك غنوقف بجنبك فينما غطيح غتلقاني تلقيتليك قبل متلمس لأرض كنواعدك ( ناض باسليه على راسو وعلى يديه وخرج..جبد تلفون من جيبو ودوز لخط) فينك

شخص: فداري

لباشير: أنا جاي عندك (قطع عليه وخرج من سبيطار وركب فطنوبيلتو وديمارا لوجها ديالو

نرجعو لمغرب ✈ ….. عند هند لي من بعد متعشاو وكل واحد توجه لبيتو كيف لعادا سميرة تكلفات بهند غير نعساتها فرشها نساحبات …..هند كتقلب فسريرها ونعاس حلف ميزورها ولخوف مسيطر عليها وصوت دياب ولكلاب كيزيد يكملو عليها من كترت خوفها ولات كتخايل أشياء مخيفة فلغرفة …. فلأخير ستسلمات وناضت من فراشها ولبسات فرجليها وخرجات كتمشا فلكلوار حتى وصلت لبيت ليعتدت تنعس فيه كيف لعادة شعلت ضوء وتمشات جيها لخاويا من سرير وكلسات حداه

هند: مبغاش يجيني نعاس وخا نبقى معاك نونسك ( بقات كتشوف فيه وهيا مربع رجليها وحاطة كوع يديها على فخاضها ويديها على حنكها) فقاش غتفيق واش معيتيش من نعاس عرفتي حتى لأميرة سنواويت كانت ناعسا بحالك حيت كلات تفاحة مسمومة ( قربات ليه ) ولاكين جا الأمير وفيقها عرفتي كيفاش باسها وهيا تفيق دابا إلا بستك غتفيق حيت حتى أنا أميرة ياكا وغتكون نت هوا الأمير النائم دابا أنا غنوسك ونت غتحل عنيك صافي( قربات راسها عند راسو وهيا متحمسا باش تفيقو قربات شفايفها لغوز صغورين لشفايفو لكبار لحمر ميلين لزرق وحطاتهوم على ديالو وهيا حالا عنيها كتشوف فعنيه كتسنا يفتحهوم باستو بطريقة جدا بريئة وبعدات راسها كتسناه يفتح عنيه) هنا بستك يالله فتح عينيك ( عودات نفس شي والو هزات راسها مقلقة وحطات يديها على حنكها) أففففف يمكن أنا ماشي أميرة ديالك ولكين شكون غتكون لأميرة ديالتك ( بقات كتفكر حتى حطات يديها على فمها ) لقيتها حتى لصباح ونقول لخالتي سميرة تبوسك كيفما باست سمران وغادي تفيق شنو باليك دابا نغنيليك نفس لأغنية ليكنغنيليك ديما

( وبدات كتغنيليه نفس لأغنية بصوتها شذي حتى بدا نعاس يجيها تخشات تحت ليزار وعنقات دراعو وغمضات عنيها مستسلما لأحلام )

🍁🍁🍁🍁🍁🍁🍁🍁🍁🍁🍁🍁🍁🍁🍁

نرجعو لتونس ✈… في أحد أحياء الشعبية فواحد دار قديمة على شكل رياض صغير وأثاثو كلو تونسي 100%..كان صالون صغير كالسين فيه 2 رجال كبار شوي في العمر كيشربو لقهوى

لباشير: (داير رجل من فوق رجل وكاسو ديال لقهوى فيديه)شحال قدك تبقى مخبع هنا وكولشي كيقلب عليك

لباشير: (داير رجل من فوق رجل وكاسو ديال لقهوى فيديه)شحال قدك تبقى مخبع هنا وكولشي كيقلب عليك

مختار 🙁 كيرشف من قهوتو وملامحو ممحيا) خليهوم يقلبو

لباشير: (حط كاسو من فوق طابلة وتقاد فكلستو) معرفتش منين كتجيب هاد برودا كلها راه كتقلب عليك أكبر مافيا فروسيا وعاد هداك موريس لي خصني شي طريقة نجيب بيها بنت خويا من عندو

مختار : أنا حاليا كيهمني غير حالت ولد ختي وهأنا هربتو لعندي أما ديك لبرهوشا دبا يديها موريس لدارهوم

لباشير: ( تكلم وهوا مزير على سنانو) معرفتش أنا فوقاش غادي نتهنى منو حياتي كاملى وهوا تابعني هاد الإسم

مختار : غير تهنا أنسيبي كنواعدك غنهنيك منو فمرة كنت كنتسنى غير خبر موت شبل ديالو ساعة صدق قط بسبع رواح(رشف من قهوتو بهدوء) غير نسالي هاد تبزنيسا ونعوض بيها لخصارا لي ضيعني فيها ونعطي لرووس فلوسهوم عاد غنتفرغ بيه وغنبداو من لحسبات لقدام و نختموها بجداد

لباشير: دير ليعجبك غير مدخلش ولدي فهاد لحرب

مختار :(تبسم بستهزاء) ولدك ههه

لباشير: مختااااار متلعبش معايا هاد لعب وأنور ولدي أنا فهمتيها

مختار : ( مزال محافض على نفس الإبتسامة) شفتك كدبتي لكدبا وتيقتيها راه غير أنا وياك ليكينين فهاد دار وأنا عارفك مخايفش على أنور بل نت خيف من حاجة اخرى أولا أنسيبي

لباشير:( وقف معصب ) فتي حدودك معايا أنا خايف على ولدي ليغرقتيه فوسخك وخليتيه بزناز ومغنسمحش ليك تزيد تغرقو وتخليه كيشبهليك

مختار:( دار رجل على رجل وجوب بنفس طريقة) طبيعت لحال غيشبه لخالو متنساش أنا دمي كيمشي فعروقو ( طلع حاجبو وتكلت بتسائل مستفز) على بغتيه يشبهليك نت على مكنعرف أنا مابيناتكوم حتى قرابا ( ضرب جبهتو كأنه تفكر شي حاجة) أه نسيت نت راجل ماماه أولا أنسيني

لباشير:(غوت) مختااااااااار

مختار: رولاكس دبا يطرطق فيك شي عرق حنا غير كنتنقشو غير مرضتي بهاد سكار وليتي عصابي بزاف خاصك تبدا رجيم

لباشير:(بنفاد صبر) لاش باغي توصل

مختار : لحتى حاجة ( رجع لور متكي على لحيط) أنا غير فكرتك لاتكون نسيتي باش متبقاش دخل بيني وبين ولد ختتييي( ضغط على لكلمة لأخيرا)

لباشير: عندي لحق نتدخل فيه حيت أنا ليربيتو وكبرتو حتى ولا رجل وغيبقى ولدي أنا هوا سميتو أنور الناجي

مختار: ( بدل نبرت صوتو لعصبيا) نتاا عمروو همك نتاا كان همك لوااحييد لفلووس حتى ختيي مسلتااتش من بطشك وطمعك درتيها طريق باش توصل لواليد ولسلطتو وبلفعل سعداتك ضروف ليكونا فيها ولواليد كان خاصو يستر شراف عائيلتو ونت ستغليتي لفرص وقلتي دجاج وبكمونها نتزوج بيها ونضرب لحصيصا من جيها أولا أنسيبي لعزيز

لباشير:( بقا غير ساكت ملقى باش يجاوبو حيت بصح هوا وخا عرفها حاملة تزوج بيها على قبل لفلوس دفن راسو ودفنها معاه فلحياة هبط راسو وكلس وتكلم بصوت ندم) أه بصح كنت عمى طمع لعبلي على راسي كونت كنشوف غير لفلوس حتى نهار تعرفت على لحاج وخدمت عندو وكسبت تيقتو حتى وليت أنا ليد ليمنيا ديالو حتى نهار لي عرض عليا بنتو وأنا مرفضتش وافقة بلا منفكر وخا عرفت بحملها ولكين نهار شفتها(عينيه بررقو وصوت رجف) بغيتها عشقتها كنت مستعد ندير أي حاجة باش ناخد غير شوفا منها كان كيسحابتلي كيف وصلت لثراء غنوصل لقلبها ساعة لقيتها عطياه لشخص أخر ليولدو كيكبر بين أحشائها فكرت نقتلو حتى عرفت أناهو هاجر لبلاد مجهولا

مختار:(تبسم بسخريا) طلعتي رومانسي أصاحبي معلينا أنور غيبقى ولدك إلا بعدتي من خدمتنا أولا نت لي غتحمل لعواقب

لباشير: (بتسائل )غيكون هوا ليبغى يقتلو

مختار : لا معندو حتى دخل في لحادث كنضن هادو عندهوم حساب معاه هوا نيت

لباشير: شكون فنضرك عند عداوا معاه

مختار : أجوبة ديال لأسئلة ديالك عند أنور بنفسو

الباشير: وبنت خويا ليباقا عندو وإلا عرفها شكون هيا

مختار : متخافش عليها دبا يردها لدارهوم ومعندو كيف يدير يعرف

لباشير: (وقف)أنا غنمشي لسبيطار

مختار: نتشاوفو غدا هنا

لباشير: إنشاء الله ( وخرج الى المستشفى عند أنور )

Leave a comment