Skip links

القصة : اللعبة الغامضة ج4

 4,595 عدد مشاهداات

البارت 10
قطعات عليه وبداتك تنقز الامور غادة حسن من داكشي لي توقعات قالت تدوز شي ايامات هنا تحلب لي قدات عليه منهم بجوج وتعلق مشات كتجري لماريوا لبسات شوميز بالحمر صيبات شعرها بباليز من لتحت دارت ميكاب تقيل مع عكر بالاحمر فاقع جاها خاطير ونزلات لكوزينة تشوف اش كين تما لقات الديسير صيبات عاصير لا فوكا وسباكيتي هي واكلة غير بحساب ادهم لي عاد بان ليها فيه البلان دورات الهضرة مزيان فراسها وقالت عوض منتضر انا ونولي لعبة فإيديهم انا لي غنشطحهم على صبع قادات الماكلة فطباسل مشات تشوف شحال ساعة لقاتها 11 ليل يعني يقدر يدخل فاي لحضة مشات لداك مانع الحمل دغيا حلاتو جبدات حبة ولاحتها فطواليط باش ميدي ميجيب ومشات كتطل من البالكو كتسناه يجي تا بانت ليها طونوبيلتو داخلة مع باب الفيلا دخلات دغيا وسدات الخوامي وطلعات نفس مزيان شهيق زفير شهيق زفير كتخاطب راسها ” جيهان كلشي على قبلك وقبل ولدك وختك ” قاصت كريشتها وهي كتعاود نفس الجملة تعاودها وتعاودها تا سمعات الباب ايتحل تقدمات جيهتو وفتحاتو حيت كانت مصقطة من لداخل غير دخل ادهم تلاحت عليه عنقاتو وبداتك تبكي
ادهم دخل كيسمع سقيل قال الله اعلم اش كتختارع طلع كبحل لباب والو بدون جدوى تا كيسمع الباب كيتحل مع دخل تلاحت عليه عنقاتو معرف باش تبلا بغا يسكتها معرف ميقول ” مالك ؟؟
جيهان كتبوحط ” خفت بزاف كنت كنقاد لعشا حيت الخدامة مشات وبقيت بلا عشا مني طلعت الطباسل لهنا سمعت شي تقرقيب وانا عارفة دار خاوية دخلت كنجري وسديت عليا الباب هنا خفت بزاف
ادهم بعدها منو شوية وجرها لبالكو ” مكين تا حد هنا غير انا وياك والخدامة كتجي صباح ورجالي راهم فالباب برا والفيلا كلها داير بيها صور يعني ميمكنش يدخل شي حد بلا خباري
جيهان بدات كتمسح دموعها ” بصح ؟
ادهم ركز فوجهها بانت ليه ماكية نلزل عينيه لحويجها عرفها كتبلاني لشي لعبة ” العشا لي وجدات الخدامة فينو علاش طيبتي نتي ؟؟
جيهان مشات جلسات فوق ناموسية ونطقات ” دارتو فتلاجة وانا مكنحملش الماكلة فتلاجة
ادهم شاف فيها بشك ونطق ” اوكي
جيهان بدات كتاكل حاسة بيه كيشوف فيها عقدهم ليها عرفاتو متايقش فيها بدات كتاكل وكتفكر اش دير باش تكسبو لصفها نطقات ” مغتاكلش معايا
ادهم ” كليت برا
جيهان ” صافي تا انا ندير بلاش” بعدات الصحن عليها ورجعات لور وهي تعاود تنطق دغيا “لايحساب ليك دايرة ليك سم ” هزات الكاس شربات منو شوية وعاودات هزات لاخر تاهو داقت منو ومدات ليه واحد ” خود غير العاصير دير صواب
ادهم شاف فيها وشاف فالكاس تنهد وخداه من عندها شربو جيهان كملات ماكلتها وهزات البلاطو وناضت جمعات كلشي فبلاطو وتمات غادة بيه لكوزنة غادة وكترنح بقا متبعها بعينيه غير من صباح لدب تبدلات بزاف شنو كيضور فراسها ناض دخل لدوش دوش وخرج لاوي على خصرو فوطة لقاها متكية فوق ناموسية وشادة تيليفون مشا عندها وتاهي معانداتوش بالعكس تجاوبات معاه…….
داز شهر جهان متبدلش فحياتها والو ايامها كانت مع ادهم روتينية جالسة معاه كل ليلة كينع سمعاها مدوزين الوقت خرج هو وياها مرات معدودة غير الى تشهات شي حاجة كتحكر عليه كيديها غير داري بانه وحم مرتاح من ديك جيه بانها كتاخد موانع الحمل جيهان تزادت فالوزن شوية وكرشها ولات كتبان خفييفة عاد بدات كتبان وخافت ادهم يرد ليها البال بطا عليها غير امتا يطلق صراحها مني ردات البال لكرشها وهي غير قانطة كانت كتبقا تعذر لاحمد هو سيفط ليها الفلوس وهي خوات بيه وهو مازال كيساين فيها على اساس تفهم راسها وتجمع
كانت واقفة قدام المراية كتشوف فكرشها لي بدات كتبان شوي وادهم كينع سمعاها راه ايبدا يلاحض الفرق تدريجيا اللهم تفر بريشها قبل ميصيدها جمعات شعرها لفوق وخرجات كتقلب فحويجها لي باقين كانو قلال بحساب كانت مرة مرة كتجي عندها اميمة تدي شوية جمعات لي باقي فصاك ديال ضهر ولبسات كسوة واصلة لصاكها وخلات خصلات طايحين على شعرها وخرجات من تم مبغاتش الخدامة تشوفها خرجات دغيا وصلات لعند الحرس كيبانو ليها بعاد مي اكيد مغيخليوهاش تخرج تهدات وعيطات لاميمة
جيهان ” زين فين وصلتي
اميمة ” انا قريبة قدرتي تخرجي بعدا
جيهان ” انطير راه هاد زمر حابسين عليا كلشي وبكرشي نبغي نقز ولا شي لعبة ويضيع لي لي فكرشي وانا كلشي دايراه على قبلو
اميمة ” وقفي تما انا جاية
جيهان ” اوكي كنتساك
بقات واقفة تا بانت ليها اميمة دخلات بطونوبيلتها حيت كيعرفوها الحرس دخلوها ادهم كان مامن ليها مغتهربش كيجيو عندها صحاباتها صافي جات وقفات قدام دار طلعات جيهان حداها بقات واقفة شوية باش ميشكوش الحرس فشي لعبة وديمارات خرجات من الفيلا مداو ما جابو
جيهان غير فاتو الفيلا شوية هزات راسها وتنهدات ” شكرا ليك بزاف معرفتش منقوليك عتقتيني
اميمة ” جيهان اتورطي مع سليماني راك مازال مكتعرفيهش مزيان حاولي هاد المدة الاولى بنما ستاقريتي على الاقل متعيطي لتا حد باش ميعرفوكش فين كاينة راه لاخر وصيتو دار ليك الوراق بسمية اخرى باش ميعرفوكش خرجتي البلاد
جيهان ” كوني هانية ياك لي فاليز ديالي كلهم لور
اميمة “اه
جيهان ” نطرك وشي بنكة نتيري لفلوس
اميمة ” اوكي
بالفعل موقفوا تال لبنك خدات الفلوس دارتهم فصاك وخشاتهم وسط الفاليز ورجعات ديمارات لمطار كانت كتسناها فاتي تما توادعات مع البنات دخلو معاها لي فاليز تال لداخل عاونها واحد تم خداهم من عند البنات حيت ميقدروش يدخلو معاها توجهات لطائرة ديالها والوجهة كانت لاس فيكاس

استيقضات على صراخ صحبتها فاقت مفزوعة وقفات بزز وخرجات من البيت كتطل بانت ليها كتنقز ” مالك
البنت دارت عندها وشدات ليها فإيديها وبدات كتنقز وتضحك بجهد ” حاملة اجهان حاملة حاملة
جيهان ” بسم الله عليك شكون حاملة
البنت ” اميمة حاملة اميمة حاملة ياااس
جيهان بانت ملامح الفرح على وجهها ” حلفي
البنت ” والله اخيرا من بعد سنين وهي كتسنا ربي فرحها
جيهان ” مبروك عليها فرحت والله كون ما ولداتش نعطيها واحد فدراري
البنت حطات ايديها على كرش جيهان لي كبيرة ” شحال باقي ليك
جيهان “شهري السادس هادا
البنت ” ياربي يفكك على خير تا نتي نفرحوا بيك
جيهان “امييين احبيبة مبقا قد ما فات ونهزهم بين ايدي
البنت ” معدبينك اراكي غير امتا تولديهم وترتاحي
جيهان عنقات كرشها ” واخا هاكاك مسخيتش بيهم ومستعدة نبقا هازاهم هاكا طول حياتي
لبنت ” احساس الامومة زوينة
جيهان ” تزوجي وجربيه انشاء الله
البنت حركات ايديها بنفي ” لا لا الزواج وداكشي خليتو ليكم هههههه تخايلي انا ندير كرشي قدامي وغادة لخدمة
I am a businesswoman
جيهان “هههههه غير كتقولي ضروري تبغي تولدي
البنت ” انا انا نولد يالله وشكون يقابل المشروع نتي عندك الحبة ضبرتي عليها من داك شارف هزاتك وانا غير مسيكينة كنت خدامة فشركة ودب مقابلة ليك مشروعك
جيهان ” هاداك ديالي انا وياك راه نتي لي وقفتي عليه تا تحرك انا راني غير جالسة مقابلة كرشي من نهار بدات كتكبر وانا واحلة فدار
البنت” راه نتي لا مشيتي تا بنتي موضيبة وماشي تا بوحدك بكرشك البلا دب لا حصلك لاخر ياخدهم ليك
جيهان ” شكون فيهم ههههه
البنت ” راجلك ولا لاخر
جيهان ” زوجي قرت عيني لا مشا تا لقاني انا ولي فكرشي اينحرني انا وياهم اوى ولاخر معاشرتوش بزاف مي كنعرف عليه استغلالي مضيعش الفرصة فاش جيت بين ايديه ردني عاهرة ليه مقابل سكاتو
البنت ” واو عيشين معانا هاد طينة
جيهان “منهم عداااد اختي صفاء منهم عدااد لهلا يطيحك بين ايديهم والى عرفو نقطة ضعفك يرضوك خاتم فإيديهم الى عرف بلا لي فكرشي ولادو يقدر ياخدهم ليا او يرجع يهددني بيهم على شي لعبة كيف والو ماشي شي حاجة لي مستبعدة منو بصفة نهائية
صفاء ” نتي راه خاصك تهربي تا امريكا مامناش فيها حيت يقدر يلقاوك فيها
جيهان ” كون مهتمين يلقاوني كون لقاوني مني هربت دب راه نساوني يمكن
صفاء ” اوى الله اعلم
جيهان ” شنو درتي مع هاداك لي باغي يشري المطعم
صفاء ” العرض مغري ولاكن خفت معرفتيهم لاش كيبلانيو الفلوس لي عطاونا جاتني غير منطقية
جيهان ” متسوقيش تا نتي مهم يعطيك الفلوس شيك قبل متسني وفكي زمر
صفاء ” وشنو غديري بالفلوس 500 مليون اش انديرو بيها
جيهان” ميهمش تكلفي نتي بالاجرائات راه عندك وكالة كاملة
صفاء ” اوكي ازين غير نعسي على جنب راحة من هاد جيه اليوم نعيط ليهم
جيهان ” اوكي ازين انشوف نشري شي اسهم فشي شركة ولو تكون قليلة مي نشوف فين انحط راس مالي يكبر بلا مجهود
صفاء ” اوكي احبيبتي انسول ليك عشيري على شركة لي خدام فيها الى كان وشي اسهم لبيع
جيهان ” اوكي حبيبتي انا عندي رونديفو مع طبيبة نخليك انمشي نلبس
صفاء” اوكي حبيبتي انخلي ليك طونوبيل
جيهان ” لا لا غير سيري لخدمة بيها راه منقدرش نصوك شوفي كرشي لفمي فين عندي منصوك
صفاء ” عرفتي شنو لبسي دغيا انحطك فطريقي
جيهان ” يخليك لي لي الحب هادي مزية صافي منتعطلش عليك
دخلات جيهان لبيتها لبسات دغيا كسوة تال ركبتها ديال الحوامل عريضة جاتها زوينة وطلقات شعرها وخرجات معندهاش الوقت لي تدير شي ميكاب خرجات عند صفاء لي كتسنا فيها
صفاء ” نمشيو ؟؟

جيهان ” وي
خرجو البنات من الدار نزلو مع لاسانسور تال لقبو الاقامة ركبو فطونوبيل وديمارات صفاء لوجهة كانت طبيبة نسائية حطاتها قدام باب العيادة وديمارات هي لخدمة طلعات جيهان مع دروج كل شوية توقف تستاراح تا وصلات لطابق لي فيه الطبيبة دخلات خدات نوبتها وجلسات تسنا نوبتها تا وقفات عليها الممرضة
الممرضة ” مدام راه وصلات نوبتك نعاونك تمشي عند طبيبة بنتي لي سخفانة بزاف
جيهان ” غير سخفت مع دروج احبيبتي انوض بوحدي راه شهري سادس دخل مبقا قد ما فات
الممرضة ” شدي فإيدي تا ندخلو من عن طبيبة
جيهان ” واخا ” وقفات شدات فإيديها تا وصلات لعند طبيبة دخلات وجلسات فالباياص
الطبيبة ” كيف دايرين توام ديالنا
جيهان تبسمات ليها ” الحمد لله غير ماماهم لي سخفوها
الطبيبة ” غير صبر كلشي فايت وتربحي جوج وليدات يونسوك
جيهان ” داكشي لي كين
الطبيبة ” تكاي نشوفو جنسهم اكيد متحمسة تعرفي
جيهان ” داكشي علاش جيت نيت
طبيبة ” اوكي
تسرحات جيهان فوق الباياص وجبدات طبيبة برودوي لي كدوزو ليها على كرشها قبل التلفازة بدات كدهن ليها كرشها من بعد دوزات ليها لاباراي بداو كيبانو فتلفازة جيهان عينيها برقوا وهي كتشوف فتلفازة نطقات بحماس ” اش باليك ادكتورة
طبيبة ” امم عندك ولد والجنين لاخر مباينش مزيان
جيهان ” غالبا ؟؟
الطبيبة ” قلت دري مي ممتاكداش
جيهان تبسمات ” الحمد لله ياك صحتهم مزيانة
طبيبة ” اه كلشي غادي مزيان غير مازال ايعدبوك شوية الصبر باش تولدي بيخير
استيقضات على صوت ريفاي سكتاتو وناضت كتكسل كانت لابسة غير دو بياس وكرشها قدامها سابقاها ناضت بشوية مع كرشها مشات لحمام دوشات دوش خفيف وخرجات لبسات كسوة طويلة بالاسود ولبسات فوقها جاكيط كوير لبسات صباط حادر بحساب الحمل متقدرش تلبس العلو دارت نضاراتها طبية كديرهم غير فاش كتبغي تخدم هزات ثاكها وخرجات من الدار كانت صفاء كتسناها فطونوبيل مشات ركبات حداها
صفاء ” متجهديش راسك سني وسلتي ترتاحي
جيهان ” لا لا قنطت اصلا بنعاس ضروري نتحرك باش الولادة تسهال عليا
صفاء ” لي حبيتي ” ديمارات طونوبيل والوجهة كانت شركة المالتيز للمعمار وقفوا قدام الشركة لي كانت بنايبتها ضخمة نزلات جيهان وخلات صفاء موراها تبلاصي طونوبيل دخلات لشركة دغيا ما لحقات عليها صفاء دخلو لشركة بزوجات والوجهة قاعة الاجتماعات لي كانت صفاء ديحا عارفاها دخلو لقاعة كانت عامرة مدراء جلسات جيهان فبلاصتها وصفاء حداها كانت كل الاعين عليهم شكون هاد جوجات جداد لي نضموا لطاولة الاجتماع دخل المدير ديال شركة ولي كان اخر الواصلين جلس فمكانو وحنحن خلا كلشي ينتابه ليه نطق بصوت باح
المدير ” كلشي كين هنا ؟؟
نطق واحد من الرجال لي فطبلة ” مكينش العموري
جيهان حنحنات ونطقات ” شريت اسهم سي العموري يعني ابلاجتماع انحضر ليه انا بدالو موسيو
شاف فيها المدير وشاف فكرشها لي سابقاها ونطق ” نقدرو نبداو دب البروجي جديد كان اراضي تييارض انتكلفوا بيهم باغين يتبنا فيهم قصر ” جب دشي وراق من قداموا ومدههم لسكرتيرة لي واقفة عند راسو بدات كتفرقهم عليهم مني كلشي خدا ورقتو سترسسل الهضرة ” بون شفتو تصميم الهائل السيد بغا يدفع تسبيق بقيمة مليون دولار ولاكن حفاضا على سمعة شركة اكيد رفضنا تسبيق تا يتم العمل على احسن وجه انعطيكم ورقة طالعوا عليها واحد بواحد وسنيو وسكرتيرة تجيب لي الملف مني تساليو منو ” ناض وقف خرج من لقاعة هز المدير الاول الورقة قراها كان كل واحد كيدير حاجة ريثما تجي نوبتو همسات صفاء فودن جيهان
صفاء ” شفتي زين اختي
جيهان تنهدات ” تا زين ما خطاتو لولة
صفاء ” يااه شحال متشائمة انا حبيتو عجبني
جيهان ” وهي لا نضتي تبعتيه قبل ميطيرو ليك بيه
صفاء ” نخطبوا ؟؟
جيهان ” اه عيب يتمحن هو ويجي يتعرف عليك غير سيري بالي بيه وطمعيه باش تزوجوا دغيا
صفاء ” وباراكة من طنز اصحبتي والله تا معاك بصح عجبني
جيهان “واش غنقوليك اختي راه نتي لي اتخدمي معاه شوفي لا قديتي طيحيه وصافي
صفاء ” نغامر
جيهان” داك نوع كيكون فيهم شي عيب كيغطي زينهم (تفكرات ادهم كيف شطحها) مهم انا مقلت والو ضبري راسك الى بغيتي تجربي زهرك مكينش لي يحبسك
نطق داك لي كان حداها ” مدام تقدري تطالعي على المشروع “مد ليها الضوسي
خداتو من عندو وتبسمات ليه ” شكرا
خداتو بدات كتضور فصفحاتو مفيها ميقرا هادشي كامل سنات دغيا وناضت وقفات
صفاء وقفات معاها ” دغيا قريتيه
جيهان ” بحال داكشي يالله
خرجات جيهان من تم وصفاء غادة معاها تا سمعا تشي حد كيعيط ليها ضارت بانت ليها سكرتيرة وقفات تا وصلات لعندها
سكرتيرة ” ميسيو رافعي بغاك فالبيرو
جيهان باستغراب ” شكون رافعي
نغزاتها صفاء ونطقات بهمس “المدير الوسيم
جيهان شافت فيها وتنهدات وتبعات سكرتيرة تا وصلاتها بيرو دخلات لبيرو كان جالس شاب فتلاتينيات وسيم بحروف عربية شعر اسود وبشرتو حنطية نوعا ما وعينيه الكوحل ولحيتو وجسموا المتناسق مخلينو مترأس الوسامة نطق ” تفضلي امدام
جلسات جيهان وشافت فيه كتسنا اش غيقول ليها ” شكرا
الرافعي ” من امتا شريتي اسهم الشركة حيت مفخباري والو
جيهان ” يمكن شي جوج سيمانات هاكاك علاش واش كين شي مشكيل
الرافعي ” مقصدتش هاكاك غير ستغربت من العموري
جيهان “اوكي
الرافعي ” ضروري تكوني حاضرة فكاع الاجتماعات نتمنا تكوني قادرة على المواضبة بنتي لي متقلة بزاف
جيهان ” انا مغنحضرش كين نائبة ديالي دايرة ليها وكالة تام جيت اليوم غير باش منسببش احراج وصافي اما هي كتكلف بجل اعمالي
الرافعي ” مي شي اجتماعات لازم تحضري بصيفتك نتي
جيهان ” الى من هاد ناحية غير كون هاني وقتما حتاجيتوني انا كينة
الرافعي ” اندير جولة استطلاعية لارض ولموقع ديالها غدا اتمشي ؟؟
جيهان حساتو باغي يضغط عليها باي طريقة نطقات بزز” اوكي غنمشي
الرافعي فهمها فاش فكرات ” متمشيش بعيد ديجا كان عندي مشكيل ديال كاع المدراء رجال شي حفل فيه المرافق كتمشي معايا غير سكرتيرة غدا انتلاقا مع سيد لي باغي المشروع وسيد اعمال معروف بزاف داكشي لاش قلت ليك واش تمشي الى مبغيتيش بلاش
جيهان” لا لا معليش غنمشي
الرافعي ” اوكي مدام الى كنت نقدر نسبب ليك مشكيل مع راجلك بلاش هو من ناحية كسيدة اعمال عادبادية مزيان ليك تباني فالصورة
جيهان وقفات ” لا مكين ت مشكيل موسيو رافعي غدا انشاء الله صباح نكون هنا بكري
الرافعي وقف ومد ليها ايدو تصافحوا ” تشرفت بيك مدام جيهان
جيهان صافحاتو ” شرف لي
خرجات جيهان من تم لقات صفاء كتسناها برا
صفاء ” اش قاليك
جيهان ” بغاني نمشي معاه غدا ايتلاقا مع صاحب المشروع
صفاء ” علاش قالها ليك غير نتي
جيهان” حيت كاع المدراء رجال وضروري يكون معاه المراقف
صفاء ” ووافقتي
جيهان” قنعني خاصنني ندير بلاصتي بين هاد طبقة ونبدا نتلاقا مع ناس كبار باش يجيوني عروض مزيانة
صفاء ” اه اوكي
داز نهار روتيني بالنسبة لبنات جا ليل وجا من بعدو صباح استيقضات جيهان على ريفاي ناضت دوشات ولبسات كسوة صيفية نص كم خفيفة حيت الجو سخون صيبات شعرها بوكلي ودارت ميكاب خفيف لبسات سباطها وهزات صاكها وخرجات شدات طاكسي لشريكة يالله بغات تدخل هو يبان ليها نازل وقفات بلا متعذب تدخل وتعاود تخرج وهي اصلا سخفانة غير راسها وقف ومد ليها ايدو
رافعي ” سلام
جيهان ” وعليكم السلام انمشيو دب
رافعي ” وي
سكريتي وقف عليه مد ليه سوارت طونوبيل لي جابها مني شافو نزل
رافعي ” شكرا
حرك راسو لاخر بئيماء زاد حل الباب لجيهان طلعات ركبات حداه وهو ركب فبلاصتو وديمارا طريق كلها وهي ساكتة كتشوف غير فزاج تا نطق هو
رافعي ” متعارفناش مهم انا اوس الرافعي عندي 29 عام مغريبي ونتي ؟؟
جيهان ” انا جيهان عندي 21 عام اوسي مغريبية
اوس ” مرحبا ببنت بلادي
جيهان تبسمات ليه كمجاملة ” ترحب بيك الجنة
اوس ” وها حنا وصلنا
وقف طونوبيل ونزلو بجوج كانت ارض خاوية زادو شوية لقدام كيتمشاو على رجليهم الارض خاصها اصلاحات دنيا محفرة وجيهان رجليها ضروها مع الوزن الزائد حس بيها اوس وشد فايديها تكالات عليه تا بانت ليهم وقفات بورش بيضة كتبري هزات جيهان راسها تا كتصدم بشكون نازل منها الدم برد ليها فركابي بغات تقدم حيت لاخر تمم غادي وشاد فيها فشلات هو مفهم والو
اوس ” مالكي ياكما شدك الوجع
جيهان زادت تشبتات بدراعوا ونطقات بصوت شابه لهمس ” عافاك خاصني نمشي من هنا مخاصوش يشوفني
اوس ما فهم فيها والو” واش عندك معاه شي مشكيل راه شافك دب واصلا مكين كيفاش تخباي هنا ارض خاوية
جيهان بان ليها كيقرب نطقات بزربة ” الى سول شكون انا مرتك مسميتيش جهان انا ماشي مغريبية عافاك
يالله بغا ينطق وهي تزير على ايديه بترجي وقف عليهم ادهم وشاف فيها وحنا لراسو لكرشها وشاف فلاخر ومد ايدو يصافحوا ونطق ” سي رافعي
اوس ” سليماني غبرتي
ادهم ” غير مع الوقت” شاف فجيهان بغا يسولها ولاكن ماشي هنا اكيد مد ليها ايدو ” مس جيهان لاباس
جيهان ايديها بردو عليها وهي كتمدهم ليه عرفات الى عرفهم لي فكرشها ولادو ضاعت نطقات باللونكلي” سمح لي اش قلتي
طلق ايديها ودار راسو مسمعهاش ” اش باليك فالموقع
اوس ” صاراحة ذواق كيف عادتك ولاكن القصر لي باغي تبني هنا ناوي تستقر هنا
ادهم ” تقريبا امتا يكون واجد
اوس ديق عينيه وهو كيشوف فالمساحة الشاسعة ” شهر كاقل تقدير
ادهم ” اوكي نتمنا متعطلوش
اوس ” فين مستاقر حاليا
ادهم ” اوطيل …
اوس ” خير مهم نحاول نزرب فهاد المدة باش نوجدو ليك مي الارض هنا راه خاصها اعادة التدوير يعني منواعدكش بشي حاجة
ادهم ” داكشي مهم نتحركو من هنا بانت لي سيدة معذبة مع الحمل نتحركوا
جيهان ” سرطات ريقها مقدراتش تقول والو زيرات على ايد اوس بلا متحس هو لي فهم بلا كانت ديجا بيناتهم شي لعبة
اوس نطق بهمس فودنها ” تمشي ؟؟
جيهان ” اه حطني فشي بلاصة فيها طاكسيات انمشي راسي
اوس” اوكي
ادهم ” نتحركوا ؟؟
اوس “انديها ونتلاقاو موراها
ادهم “اوكي
زاد ادهم ركب فطونوبيل ديالو وديمارا
تبعوا اوس وجيهان لطونوبيل ديمارا جيهان كانت مصدومة وعقلها فيه الف مطرقة كيف كيقولو اش اتدير وكرشها بينة كبيرة يعني ايعرف بلا ولدو واخا منعرف ا تقول ليه نطق اوس مقاطع افكارها
اوس ” شنو عندك معاه علاش هاد رعب كامل
جيهان عرفات معندها حل من غير تقوليه حطات ايديها على كرشها ونطقات ” مخاصوش يعرفني انا لي كيعرف عافاك كمل معايا فهاد تمتيلية غير شهر ونخوي البلاد
اوس ” واش عندك معاه علاش باغا تهربي
جيهان سرطات ريقها ” انا كنت مزوجة وكليت مخدر عن طريق الخطا ومشيت معاه ديك ليلة ومن بع بدا كيستفزني نمشي معاه قاديت وراقي وهربت
اوس ” كين قانون لاش هربتي وتفرقتي مع راجلك
جيهان حركات راسها بنفي ” مكين لا قانون لا والو وشاد عليا شحال من فيديو وراجلي الى عرفني حاملة هو براسو مغيرحمنيش
اوس ” ولد من لي فكرشك
جيهان ” ولد سليماني
اوس ” كون صارحتيه بلا مشاكيل كنضن مغيادسكش ونتي هازة ولدو
جيهان ” خفت ياخدهم لي انهرب حسن لي ” شدات فإيديه ” عافاك تقدر تعاوني دير على اساس انا وحدة اخرى و
قاطعها اوس ” هادشي لي كتقولي غير منطقي راه غيعيق بيك بغيتي نعاونك ندرقك عليه اما زواج راه هيبحث وغيعرف بلا ماشي مرتي
جيهان ” معرفتش اش ندير معرفتش
اوس ” بان لي انسب حل تصارحيه مكنضنش غيضرك يمكن ستفزك قبل مي اكيد عندو سبب انا مكنبررش ليك ولاكن كنعرفوا مدة طويلة يعني مستحيل يبغي ليك ضرر لهاد درجة
جيهان ” كيفاش غنشرح ليه
اوس ” من الاحسن بداي من الاول باش يفهمك ومتخبي والو كلشي تال الغدر
جيهان ” اوكي دير معاه شي بلاصة وغنمشي ندوي معاه
اوس ” اوكي
دوز لابيل حدد معاه البلاصة فين يتغداو على اساس غير هو وياه
اوس ” انديك لريسطو تسنايه تا يجي من بعد وندوي معاه فالخدمة
جيهان ” اوكي شكرا ليك
اوس ” ماشي مشكيل
كانت جالسة فريسطو كتسنا وتفرك ايديها بتوتر تا بان لي تقدم لعندها جلس قدامها هزات عينيها فيه الهضرة وحلات ليها
ادهم ” فين اوس على اساس ايكون هو هنا ماشي العكس
جيهان ” بغيت ندوي معاك
ادهم نطق كلمة وحدة ختاصرات عليها الموضوع ” ولدي ؟؟
جيهان حركات راسها بإيماء ونطقات ” مبغيتكش تحمل مسؤوليتو ومغنطلب منك والو انا قادة براسي
ادهم ” علاش هربتي هاكاك
جيهان” علاش درتي ليا هاكاك
ادهم ” سؤال بسؤال
جيهان ” تصرف ديالك غير منطقي ضلمتيني بزاف داكشي علاش هربت
ادهم ” نتي مدرتي والو ؟؟
جيهان ” اش درت
ادهم ” كيفاش تا دخلتي لداري النهار الاول فاش كتفكري
جيهان فهماتو لاش كيرمي نطقات بسرعة ” مدرت والو العداوية لي بينك وبن احمد مكانت عندي عليها فكرة تال فاش مشيت معاك وعيط ليا باش نتجسس عليك
ادهم ” ونتي وافقتي مقابل مبلغ مالي يعني كل ما كيهمك الفلوس واصلا وحدة اتبغي تزوج بواحد قد باها يعني كلبة ديال الفلوس وماشي بعيد تكوني دايرة هاد المسرحية كاملة باش تاخدي شي حاجة تاني
جيهان “لا لا نتا حكمتي عليا وخيب كاع خيت منكم الفلوس بجوج كينة اه ولاكن ماشي باختياري نتا مدقتيش الحرمان تزاديتي وففمك معلقة من ذهب يعني معندكش الحق تدوي على هادشي
ادهم ” كوميم مبعتش راسي على الفلوس والبنات منهم عداااد لي معندهمش وملاحوش راسهم لحويج خيبين يعني بلا متحاولي تقنعيني
جيهان ” عارفة راسي غلطت ولاكن راه متلاحيتش لدعارة راه تزوجت بواحد كبير على قبل الفلوس ماشي الملاااير بغيت غير يوفر لماما فين تسكن وباش تعيش واخا معاشتش وبغيت نوفر لختي مدرسة وحويج زوينين ولاكن تذهب الرياح بما لا تشهتي السفن لقيت راسي مورطة فحمل لي واضح انه ابن الزنا واكيد الشارف غياديني انا وياه فكرت نطيحو ولاكن معطاتنيش خاطري ختي خليتها عند صحبتي وطريت نهرب على قبل ولدي مدرت تا غالاط نتا بتزيتيني باش نمشي معاك فالوقت لي كنقلب على فلوس باش نبدا حياتي بلا منعاود نفس الاخطاء وهاد المرة را معايا كرش يعني بزاااف البيبان تسدو فوجهي عيط لي احمد خديت منو لي قديت عليه ديال الفلوس وخديت منك تا نتا لي قديت عليه ولاكن راه ماديتك لا نتا لا هو عندكم من الفلوس لي يتحرق ما يتم يعني خديت غير شوية ومتجسست عليك لا والو كنت كندير راسي مكنفهمش وكنسيفط ليه معلومات لي مغتفيدو بوالو باش ناخد الفلوس وصافي وهربت خقت واحد فيكم يعرف بحملي ونطيح فمشاكيل اخرى
ادهم ” شكون لي يضمنك ليا
جيهان ” انني ما باغا منك والو ومكرهتش لو تنساحب من حياتي بصفة نهائية وتا الفلوس لي خديت ليك مستعدة نردها ليك نتا لي شنو المبرر ديالك
ادهم ” نتي جاية تال قلب داري ومن طرف احمد عرفتو مسيفطك بعدتك عليه نشوف معدن ديالك وباش نقنعك بلا مكين والو ومتشكيش درت معاك ديك العلاقة لا اكتر المهم دب نتي لحتي راسك فهادشي انا مغنتحملش المسؤولة والى حصلت عليك شي حاة مغنرحمكش جمعي حويجك انردك لبلادك مكين لاش تبقاي منفية هنا دب
جيهان” مبغيتش نرجع لتم
ادهم ” ما على اساس عندك الخيار حليتي ضوسي قديم وباش تسديه خاصك تسديه بإيديك نتي اتحلي معايا عقلك ومغياديك والو
جيهان ” شنو المطلوب مني
ادهم ” نهار لحد نتلاقاو فالمطار وتم نشرح ليك كلشي
جيهان ” شنو لي يضمنك لي هاد المرة
ادهم” داكشي لي فكرشك راه كتر من ضمان مغناديش ولدي
جيهان ” اوكي نشوفو
*اوى جيهان الى حصلات ناكلوا عليها كسكسو *البارت 10
قطعات عليه وبداتك تنقز الامور غادة حسن من داكشي لي توقعات قالت تدوز شي ايامات هنا تحلب لي قدات عليه منهم بجوج وتعلق مشات كتجري لماريوا لبسات شوميز بالحمر صيبات شعرها بباليز من لتحت دارت ميكاب تقيل مع عكر بالاحمر فاقع جاها خاطير ونزلات لكوزينة تشوف اش كين تما لقات الديسير صيبات عاصير لا فوكا وسباكيتي هي واكلة غير بحساب ادهم لي عاد بان ليها فيه البلان دورات الهضرة مزيان فراسها وقالت عوض منتضر انا ونولي لعبة فإيديهم انا لي غنشطحهم على صبع قادات الماكلة فطباسل مشات تشوف شحال ساعة لقاتها 11 ليل يعني يقدر يدخل فاي لحضة مشات لداك مانع الحمل دغيا حلاتو جبدات حبة ولاحتها فطواليط باش ميدي ميجيب ومشات كتطل من البالكو كتسناه يجي تا بانت ليها طونوبيلتو داخلة مع باب الفيلا دخلات دغيا وسدات الخوامي وطلعات نفس مزيان شهيق زفير شهيق زفير كتخاطب راسها ” جيهان كلشي على قبلك وقبل ولدك وختك ” قاصت كريشتها وهي كتعاود نفس الجملة تعاودها وتعاودها تا سمعات الباب ايتحل تقدمات جيهتو وفتحاتو حيت كانت مصقطة من لداخل غير دخل ادهم تلاحت عليه عنقاتو وبداتك تبكي
ادهم دخل كيسمع سقيل قال الله اعلم اش كتختارع طلع كبحل لباب والو بدون جدوى تا كيسمع الباب كيتحل مع دخل تلاحت عليه عنقاتو معرف باش تبلا بغا يسكتها معرف ميقول ” مالك ؟؟
جيهان كتبوحط ” خفت بزاف كنت كنقاد لعشا حيت الخدامة مشات وبقيت بلا عشا مني طلعت الطباسل لهنا سمعت شي تقرقيب وانا عارفة دار خاوية دخلت كنجري وسديت عليا الباب هنا خفت بزاف
ادهم بعدها منو شوية وجرها لبالكو ” مكين تا حد هنا غير انا وياك والخدامة كتجي صباح ورجالي راهم فالباب برا والفيلا كلها داير بيها صور يعني ميمكنش يدخل شي حد بلا خباري
جيهان بدات كتمسح دموعها ” بصح ؟
ادهم ركز فوجهها بانت ليه ماكية نلزل عينيه لحويجها عرفها كتبلاني لشي لعبة ” العشا لي وجدات الخدامة فينو علاش طيبتي نتي ؟؟
جيهان مشات جلسات فوق ناموسية ونطقات ” دارتو فتلاجة وانا مكنحملش الماكلة فتلاجة
ادهم شاف فيها بشك ونطق ” اوكي
جيهان بدات كتاكل حاسة بيه كيشوف فيها عقدهم ليها عرفاتو متايقش فيها بدات كتاكل وكتفكر اش دير باش تكسبو لصفها نطقات ” مغتاكلش معايا
ادهم ” كليت برا
جيهان ” صافي تا انا ندير بلاش” بعدات الصحن عليها ورجعات لور وهي تعاود تنطق دغيا “لايحساب ليك دايرة ليك سم ” هزات الكاس شربات منو شوية وعاودات هزات لاخر تاهو داقت منو ومدات ليه واحد ” خود غير العاصير دير صواب
ادهم شاف فيها وشاف فالكاس تنهد وخداه من عندها شربو جيهان كملات ماكلتها وهزات البلاطو وناضت جمعات كلشي فبلاطو وتمات غادة بيه لكوزنة غادة وكترنح بقا متبعها بعينيه غير من صباح لدب تبدلات بزاف شنو كيضور فراسها ناض دخل لدوش دوش وخرج لاوي على خصرو فوطة لقاها متكية فوق ناموسية وشادة تيليفون مشا عندها وتاهي معانداتوش بالعكس تجاوبات معاه…….
داز شهر جهان متبدلش فحياتها والو ايامها كانت مع ادهم روتينية جالسة معاه كل ليلة كينع سمعاها مدوزين الوقت خرج هو وياها مرات معدودة غير الى تشهات شي حاجة كتحكر عليه كيديها غير داري بانه وحم مرتاح من ديك جيه بانها كتاخد موانع الحمل جيهان تزادت فالوزن شوية وكرشها ولات كتبان خفييفة عاد بدات كتبان وخافت ادهم يرد ليها البال بطا عليها غير امتا يطلق صراحها مني ردات البال لكرشها وهي غير قانطة كانت كتبقا تعذر لاحمد هو سيفط ليها الفلوس وهي خوات بيه وهو مازال كيساين فيها على اساس تفهم راسها وتجمع
كانت واقفة قدام المراية كتشوف فكرشها لي بدات كتبان شوي وادهم كينع سمعاها راه ايبدا يلاحض الفرق تدريجيا اللهم تفر بريشها قبل ميصيدها جمعات شعرها لفوق وخرجات كتقلب فحويجها لي باقين كانو قلال بحساب كانت مرة مرة كتجي عندها اميمة تدي شوية جمعات لي باقي فصاك ديال ضهر ولبسات كسوة واصلة لصاكها وخلات خصلات طايحين على شعرها وخرجات من تم مبغاتش الخدامة تشوفها خرجات دغيا وصلات لعند الحرس كيبانو ليها بعاد مي اكيد مغيخليوهاش تخرج تهدات وعيطات لاميمة
جيهان ” زين فين وصلتي
اميمة ” انا قريبة قدرتي تخرجي بعدا
جيهان ” انطير راه هاد زمر حابسين عليا كلشي وبكرشي نبغي نقز ولا شي لعبة ويضيع لي لي فكرشي وانا كلشي دايراه على قبلو
اميمة ” وقفي تما انا جاية
جيهان ” اوكي كنتساك
بقات واقفة تا بانت ليها اميمة دخلات بطونوبيلتها حيت كيعرفوها الحرس دخلوها ادهم كان مامن ليها مغتهربش كيجيو عندها صحاباتها صافي جات وقفات قدام دار طلعات جيهان حداها بقات واقفة شوية باش ميشكوش الحرس فشي لعبة وديمارات خرجات من الفيلا مداو ما جابو
جيهان غير فاتو الفيلا شوية هزات راسها وتنهدات ” شكرا ليك بزاف معرفتش منقوليك عتقتيني
اميمة ” جيهان اتورطي مع سليماني راك مازال مكتعرفيهش مزيان حاولي هاد المدة الاولى بنما ستاقريتي على الاقل متعيطي لتا حد باش ميعرفوكش فين كاينة راه لاخر وصيتو دار ليك الوراق بسمية اخرى باش ميعرفوكش خرجتي البلاد
جيهان ” كوني هانية ياك لي فاليز ديالي كلهم لور
اميمة “اه
جيهان ” نطرك وشي بنكة نتيري لفلوس
اميمة ” اوكي
بالفعل موقفوا تال لبنك خدات الفلوس دارتهم فصاك وخشاتهم وسط الفاليز ورجعات ديمارات لمطار كانت كتسناها فاتي تما توادعات مع البنات دخلو معاها لي فاليز تال لداخل عاونها واحد تم خداهم من عند البنات حيت ميقدروش يدخلو معاها توجهات لطائرة ديالها والوجهة كانت لاس فيكاس

استيقضات على صراخ صحبتها فاقت مفزوعة وقفات بزز وخرجات من البيت كتطل بانت ليها كتنقز ” مالك
البنت دارت عندها وشدات ليها فإيديها وبدات كتنقز وتضحك بجهد ” حاملة اجهان حاملة حاملة
جيهان ” بسم الله عليك شكون حاملة
البنت ” اميمة حاملة اميمة حاملة ياااس
جيهان بانت ملامح الفرح على وجهها ” حلفي
البنت ” والله اخيرا من بعد سنين وهي كتسنا ربي فرحها
جيهان ” مبروك عليها فرحت والله كون ما ولداتش نعطيها واحد فدراري
البنت حطات ايديها على كرش جيهان لي كبيرة ” شحال باقي ليك
جيهان “شهري السادس هادا
البنت ” ياربي يفكك على خير تا نتي نفرحوا بيك
جيهان “امييين احبيبة مبقا قد ما فات ونهزهم بين ايدي
البنت ” معدبينك اراكي غير امتا تولديهم وترتاحي
جيهان عنقات كرشها ” واخا هاكاك مسخيتش بيهم ومستعدة نبقا هازاهم هاكا طول حياتي
لبنت ” احساس الامومة زوينة
جيهان ” تزوجي وجربيه انشاء الله
البنت حركات ايديها بنفي ” لا لا الزواج وداكشي خليتو ليكم هههههه تخايلي انا ندير كرشي قدامي وغادة لخدمة
I am a businesswoman
جيهان “هههههه غير كتقولي ضروري تبغي تولدي
البنت ” انا انا نولد يالله وشكون يقابل المشروع نتي عندك الحبة ضبرتي عليها من داك شارف هزاتك وانا غير مسيكينة كنت خدامة فشركة ودب مقابلة ليك مشروعك
جيهان ” هاداك ديالي انا وياك راه نتي لي وقفتي عليه تا تحرك انا راني غير جالسة مقابلة كرشي من نهار بدات كتكبر وانا واحلة فدار
البنت” راه نتي لا مشيتي تا بنتي موضيبة وماشي تا بوحدك بكرشك البلا دب لا حصلك لاخر ياخدهم ليك
جيهان ” شكون فيهم ههههه
البنت ” راجلك ولا لاخر
جيهان ” زوجي قرت عيني لا مشا تا لقاني انا ولي فكرشي اينحرني انا وياهم اوى ولاخر معاشرتوش بزاف مي كنعرف عليه استغلالي مضيعش الفرصة فاش جيت بين ايديه ردني عاهرة ليه مقابل سكاتو
البنت ” واو عيشين معانا هاد طينة
جيهان “منهم عداااد اختي صفاء منهم عدااد لهلا يطيحك بين ايديهم والى عرفو نقطة ضعفك يرضوك خاتم فإيديهم الى عرف بلا لي فكرشي ولادو يقدر ياخدهم ليا او يرجع يهددني بيهم على شي لعبة كيف والو ماشي شي حاجة لي مستبعدة منو بصفة نهائية
صفاء ” نتي راه خاصك تهربي تا امريكا مامناش فيها حيت يقدر يلقاوك فيها
جيهان ” كون مهتمين يلقاوني كون لقاوني مني هربت دب راه نساوني يمكن
صفاء ” اوى الله اعلم
جيهان ” شنو درتي مع هاداك لي باغي يشري المطعم
صفاء ” العرض مغري ولاكن خفت معرفتيهم لاش كيبلانيو الفلوس لي عطاونا جاتني غير منطقية
جيهان ” متسوقيش تا نتي مهم يعطيك الفلوس شيك قبل متسني وفكي زمر
صفاء ” وشنو غديري بالفلوس 500 مليون اش انديرو بيها
جيهان” ميهمش تكلفي نتي بالاجرائات راه عندك وكالة كاملة
صفاء ” اوكي ازين غير نعسي على جنب راحة من هاد جيه اليوم نعيط ليهم
جيهان ” اوكي ازين انشوف نشري شي اسهم فشي شركة ولو تكون قليلة مي نشوف فين انحط راس مالي يكبر بلا مجهود
صفاء ” اوكي احبيبتي انسول ليك عشيري على شركة لي خدام فيها الى كان وشي اسهم لبيع
جيهان ” اوكي حبيبتي انا عندي رونديفو مع طبيبة نخليك انمشي نلبس
صفاء” اوكي حبيبتي انخلي ليك طونوبيل
جيهان ” لا لا غير سيري لخدمة بيها راه منقدرش نصوك شوفي كرشي لفمي فين عندي منصوك
صفاء ” عرفتي شنو لبسي دغيا انحطك فطريقي
جيهان ” يخليك لي لي الحب هادي مزية صافي منتعطلش عليك
دخلات جيهان لبيتها لبسات دغيا كسوة تال ركبتها ديال الحوامل عريضة جاتها زوينة وطلقات شعرها وخرجات معندهاش الوقت لي تدير شي ميكاب خرجات عند صفاء لي كتسنا فيها
صفاء ” نمشيو ؟؟

جيهان ” وي
خرجو البنات من الدار نزلو مع لاسانسور تال لقبو الاقامة ركبو فطونوبيل وديمارات صفاء لوجهة كانت طبيبة نسائية حطاتها قدام باب العيادة وديمارات هي لخدمة طلعات جيهان مع دروج كل شوية توقف تستاراح تا وصلات لطابق لي فيه الطبيبة دخلات خدات نوبتها وجلسات تسنا نوبتها تا وقفات عليها الممرضة
الممرضة ” مدام راه وصلات نوبتك نعاونك تمشي عند طبيبة بنتي لي سخفانة بزاف
جيهان ” غير سخفت مع دروج احبيبتي انوض بوحدي راه شهري سادس دخل مبقا قد ما فات
الممرضة ” شدي فإيدي تا ندخلو من عن طبيبة
جيهان ” واخا ” وقفات شدات فإيديها تا وصلات لعند طبيبة دخلات وجلسات فالباياص
الطبيبة ” كيف دايرين توام ديالنا
جيهان تبسمات ليها ” الحمد لله غير ماماهم لي سخفوها
الطبيبة ” غير صبر كلشي فايت وتربحي جوج وليدات يونسوك
جيهان ” داكشي لي كين
الطبيبة ” تكاي نشوفو جنسهم اكيد متحمسة تعرفي
جيهان ” داكشي علاش جيت نيت
طبيبة ” اوكي
تسرحات جيهان فوق الباياص وجبدات طبيبة برودوي لي كدوزو ليها على كرشها قبل التلفازة بدات كدهن ليها كرشها من بعد دوزات ليها لاباراي بداو كيبانو فتلفازة جيهان عينيها برقوا وهي كتشوف فتلفازة نطقات بحماس ” اش باليك ادكتورة
طبيبة ” امم عندك ولد والجنين لاخر مباينش مزيان
جيهان ” غالبا ؟؟
الطبيبة ” قلت دري مي ممتاكداش
جيهان تبسمات ” الحمد لله ياك صحتهم مزيانة
طبيبة ” اه كلشي غادي مزيان غير مازال ايعدبوك شوية الصبر باش تولدي بيخير
استيقضات على صوت ريفاي سكتاتو وناضت كتكسل كانت لابسة غير دو بياس وكرشها قدامها سابقاها ناضت بشوية مع كرشها مشات لحمام دوشات دوش خفيف وخرجات لبسات كسوة طويلة بالاسود ولبسات فوقها جاكيط كوير لبسات صباط حادر بحساب الحمل متقدرش تلبس العلو دارت نضاراتها طبية كديرهم غير فاش كتبغي تخدم هزات ثاكها وخرجات من الدار كانت صفاء كتسناها فطونوبيل مشات ركبات حداها
صفاء ” متجهديش راسك سني وسلتي ترتاحي
جيهان ” لا لا قنطت اصلا بنعاس ضروري نتحرك باش الولادة تسهال عليا
صفاء ” لي حبيتي ” ديمارات طونوبيل والوجهة كانت شركة المالتيز للمعمار وقفوا قدام الشركة لي كانت بنايبتها ضخمة نزلات جيهان وخلات صفاء موراها تبلاصي طونوبيل دخلات لشركة دغيا ما لحقات عليها صفاء دخلو لشركة بزوجات والوجهة قاعة الاجتماعات لي كانت صفاء ديحا عارفاها دخلو لقاعة كانت عامرة مدراء جلسات جيهان فبلاصتها وصفاء حداها كانت كل الاعين عليهم شكون هاد جوجات جداد لي نضموا لطاولة الاجتماع دخل المدير ديال شركة ولي كان اخر الواصلين جلس فمكانو وحنحن خلا كلشي ينتابه ليه نطق بصوت باح
المدير ” كلشي كين هنا ؟؟
نطق واحد من الرجال لي فطبلة ” مكينش العموري
جيهان حنحنات ونطقات ” شريت اسهم سي العموري يعني ابلاجتماع انحضر ليه انا بدالو موسيو
شاف فيها المدير وشاف فكرشها لي سابقاها ونطق ” نقدرو نبداو دب البروجي جديد كان اراضي تييارض انتكلفوا بيهم باغين يتبنا فيهم قصر ” جب دشي وراق من قداموا ومدههم لسكرتيرة لي واقفة عند راسو بدات كتفرقهم عليهم مني كلشي خدا ورقتو سترسسل الهضرة ” بون شفتو تصميم الهائل السيد بغا يدفع تسبيق بقيمة مليون دولار ولاكن حفاضا على سمعة شركة اكيد رفضنا تسبيق تا يتم العمل على احسن وجه انعطيكم ورقة طالعوا عليها واحد بواحد وسنيو وسكرتيرة تجيب لي الملف مني تساليو منو ” ناض وقف خرج من لقاعة هز المدير الاول الورقة قراها كان كل واحد كيدير حاجة ريثما تجي نوبتو همسات صفاء فودن جيهان
صفاء ” شفتي زين اختي
جيهان تنهدات ” تا زين ما خطاتو لولة
صفاء ” يااه شحال متشائمة انا حبيتو عجبني
جيهان ” وهي لا نضتي تبعتيه قبل ميطيرو ليك بيه
صفاء ” نخطبوا ؟؟
جيهان ” اه عيب يتمحن هو ويجي يتعرف عليك غير سيري بالي بيه وطمعيه باش تزوجوا دغيا
صفاء ” وباراكة من طنز اصحبتي والله تا معاك بصح عجبني
جيهان “واش غنقوليك اختي راه نتي لي اتخدمي معاه شوفي لا قديتي طيحيه وصافي
صفاء ” نغامر
جيهان” داك نوع كيكون فيهم شي عيب كيغطي زينهم (تفكرات ادهم كيف شطحها) مهم انا مقلت والو ضبري راسك الى بغيتي تجربي زهرك مكينش لي يحبسك
نطق داك لي كان حداها ” مدام تقدري تطالعي على المشروع “مد ليها الضوسي
خداتو من عندو وتبسمات ليه ” شكرا
خداتو بدات كتضور فصفحاتو مفيها ميقرا هادشي كامل سنات دغيا وناضت وقفات
صفاء وقفات معاها ” دغيا قريتيه
جيهان ” بحال داكشي يالله
خرجات جيهان من تم وصفاء غادة معاها تا سمعا تشي حد كيعيط ليها ضارت بانت ليها سكرتيرة وقفات تا وصلات لعندها
سكرتيرة ” ميسيو رافعي بغاك فالبيرو
جيهان باستغراب ” شكون رافعي
نغزاتها صفاء ونطقات بهمس “المدير الوسيم
جيهان شافت فيها وتنهدات وتبعات سكرتيرة تا وصلاتها بيرو دخلات لبيرو كان جالس شاب فتلاتينيات وسيم بحروف عربية شعر اسود وبشرتو حنطية نوعا ما وعينيه الكوحل ولحيتو وجسموا المتناسق مخلينو مترأس الوسامة نطق ” تفضلي امدام
جلسات جيهان وشافت فيه كتسنا اش غيقول ليها ” شكرا
الرافعي ” من امتا شريتي اسهم الشركة حيت مفخباري والو
جيهان ” يمكن شي جوج سيمانات هاكاك علاش واش كين شي مشكيل
الرافعي ” مقصدتش هاكاك غير ستغربت من العموري
جيهان “اوكي
الرافعي ” ضروري تكوني حاضرة فكاع الاجتماعات نتمنا تكوني قادرة على المواضبة بنتي لي متقلة بزاف
جيهان ” انا مغنحضرش كين نائبة ديالي دايرة ليها وكالة تام جيت اليوم غير باش منسببش احراج وصافي اما هي كتكلف بجل اعمالي
الرافعي ” مي شي اجتماعات لازم تحضري بصيفتك نتي
جيهان ” الى من هاد ناحية غير كون هاني وقتما حتاجيتوني انا كينة
الرافعي ” اندير جولة استطلاعية لارض ولموقع ديالها غدا اتمشي ؟؟
جيهان حساتو باغي يضغط عليها باي طريقة نطقات بزز” اوكي غنمشي
الرافعي فهمها فاش فكرات ” متمشيش بعيد ديجا كان عندي مشكيل ديال كاع المدراء رجال شي حفل فيه المرافق كتمشي معايا غير سكرتيرة غدا انتلاقا مع سيد لي باغي المشروع وسيد اعمال معروف بزاف داكشي لاش قلت ليك واش تمشي الى مبغيتيش بلاش
جيهان” لا لا معليش غنمشي
الرافعي ” اوكي مدام الى كنت نقدر نسبب ليك مشكيل مع راجلك بلاش هو من ناحية كسيدة اعمال عادبادية مزيان ليك تباني فالصورة
جيهان وقفات ” لا مكين ت مشكيل موسيو رافعي غدا انشاء الله صباح نكون هنا بكري
الرافعي وقف ومد ليها ايدو تصافحوا ” تشرفت بيك مدام جيهان
جيهان صافحاتو ” شرف لي
خرجات جيهان من تم لقات صفاء كتسناها برا
صفاء ” اش قاليك
جيهان ” بغاني نمشي معاه غدا ايتلاقا مع صاحب المشروع
صفاء ” علاش قالها ليك غير نتي
جيهان” حيت كاع المدراء رجال وضروري يكون معاه المراقف
صفاء ” ووافقتي
جيهان” قنعني خاصنني ندير بلاصتي بين هاد طبقة ونبدا نتلاقا مع ناس كبار باش يجيوني عروض مزيانة
صفاء ” اه اوكي
داز نهار روتيني بالنسبة لبنات جا ليل وجا من بعدو صباح استيقضات جيهان على ريفاي ناضت دوشات ولبسات كسوة صيفية نص كم خفيفة حيت الجو سخون صيبات شعرها بوكلي ودارت ميكاب خفيف لبسات سباطها وهزات صاكها وخرجات شدات طاكسي لشريكة يالله بغات تدخل هو يبان ليها نازل وقفات بلا متعذب تدخل وتعاود تخرج وهي اصلا سخفانة غير راسها وقف ومد ليها ايدو
رافعي ” سلام
جيهان ” وعليكم السلام انمشيو دب
رافعي ” وي
سكريتي وقف عليه مد ليه سوارت طونوبيل لي جابها مني شافو نزل
رافعي ” شكرا
حرك راسو لاخر بئيماء زاد حل الباب لجيهان طلعات ركبات حداه وهو ركب فبلاصتو وديمارا طريق كلها وهي ساكتة كتشوف غير فزاج تا نطق هو
رافعي ” متعارفناش مهم انا اوس الرافعي عندي 29 عام مغريبي ونتي ؟؟
جيهان ” انا جيهان عندي 21 عام اوسي مغريبية
اوس ” مرحبا ببنت بلادي
جيهان تبسمات ليه كمجاملة ” ترحب بيك الجنة
اوس ” وها حنا وصلنا
وقف طونوبيل ونزلو بجوج كانت ارض خاوية زادو شوية لقدام كيتمشاو على رجليهم الارض خاصها اصلاحات دنيا محفرة وجيهان رجليها ضروها مع الوزن الزائد حس بيها اوس وشد فايديها تكالات عليه تا بانت ليهم وقفات بورش بيضة كتبري هزات جيهان راسها تا كتصدم بشكون نازل منها الدم برد ليها فركابي بغات تقدم حيت لاخر تمم غادي وشاد فيها فشلات هو مفهم والو
اوس ” مالكي ياكما شدك الوجع
جيهان زادت تشبتات بدراعوا ونطقات بصوت شابه لهمس ” عافاك خاصني نمشي من هنا مخاصوش يشوفني
اوس ما فهم فيها والو” واش عندك معاه شي مشكيل راه شافك دب واصلا مكين كيفاش تخباي هنا ارض خاوية
جيهان بان ليها كيقرب نطقات بزربة ” الى سول شكون انا مرتك مسميتيش جهان انا ماشي مغريبية عافاك
يالله بغا ينطق وهي تزير على ايديه بترجي وقف عليهم ادهم وشاف فيها وحنا لراسو لكرشها وشاف فلاخر ومد ايدو يصافحوا ونطق ” سي رافعي
اوس ” سليماني غبرتي
ادهم ” غير مع الوقت” شاف فجيهان بغا يسولها ولاكن ماشي هنا اكيد مد ليها ايدو ” مس جيهان لاباس
جيهان ايديها بردو عليها وهي كتمدهم ليه عرفات الى عرفهم لي فكرشها ولادو ضاعت نطقات باللونكلي” سمح لي اش قلتي
طلق ايديها ودار راسو مسمعهاش ” اش باليك فالموقع
اوس ” صاراحة ذواق كيف عادتك ولاكن القصر لي باغي تبني هنا ناوي تستقر هنا
ادهم ” تقريبا امتا يكون واجد
اوس ديق عينيه وهو كيشوف فالمساحة الشاسعة ” شهر كاقل تقدير
ادهم ” اوكي نتمنا متعطلوش
اوس ” فين مستاقر حاليا
ادهم ” اوطيل …
اوس ” خير مهم نحاول نزرب فهاد المدة باش نوجدو ليك مي الارض هنا راه خاصها اعادة التدوير يعني منواعدكش بشي حاجة
ادهم ” داكشي مهم نتحركو من هنا بانت لي سيدة معذبة مع الحمل نتحركوا
جيهان ” سرطات ريقها مقدراتش تقول والو زيرات على ايد اوس بلا متحس هو لي فهم بلا كانت ديجا بيناتهم شي لعبة
اوس نطق بهمس فودنها ” تمشي ؟؟
جيهان ” اه حطني فشي بلاصة فيها طاكسيات انمشي راسي
اوس” اوكي
ادهم ” نتحركوا ؟؟
اوس “انديها ونتلاقاو موراها
ادهم “اوكي
زاد ادهم ركب فطونوبيل ديالو وديمارا
تبعوا اوس وجيهان لطونوبيل ديمارا جيهان كانت مصدومة وعقلها فيه الف مطرقة كيف كيقولو اش اتدير وكرشها بينة كبيرة يعني ايعرف بلا ولدو واخا منعرف ا تقول ليه نطق اوس مقاطع افكارها
اوس ” شنو عندك معاه علاش هاد رعب كامل
جيهان عرفات معندها حل من غير تقوليه حطات ايديها على كرشها ونطقات ” مخاصوش يعرفني انا لي كيعرف عافاك كمل معايا فهاد تمتيلية غير شهر ونخوي البلاد
اوس ” واش عندك معاه علاش باغا تهربي
جيهان سرطات ريقها ” انا كنت مزوجة وكليت مخدر عن طريق الخطا ومشيت معاه ديك ليلة ومن بع بدا كيستفزني نمشي معاه قاديت وراقي وهربت
اوس ” كين قانون لاش هربتي وتفرقتي مع راجلك
جيهان حركات راسها بنفي ” مكين لا قانون لا والو وشاد عليا شحال من فيديو وراجلي الى عرفني حاملة هو براسو مغيرحمنيش
اوس ” ولد من لي فكرشك
جيهان ” ولد سليماني
اوس ” كون صارحتيه بلا مشاكيل كنضن مغيادسكش ونتي هازة ولدو
جيهان ” خفت ياخدهم لي انهرب حسن لي ” شدات فإيديه ” عافاك تقدر تعاوني دير على اساس انا وحدة اخرى و
قاطعها اوس ” هادشي لي كتقولي غير منطقي راه غيعيق بيك بغيتي نعاونك ندرقك عليه اما زواج راه هيبحث وغيعرف بلا ماشي مرتي
جيهان ” معرفتش اش ندير معرفتش
اوس ” بان لي انسب حل تصارحيه مكنضنش غيضرك يمكن ستفزك قبل مي اكيد عندو سبب انا مكنبررش ليك ولاكن كنعرفوا مدة طويلة يعني مستحيل يبغي ليك ضرر لهاد درجة
جيهان ” كيفاش غنشرح ليه
اوس ” من الاحسن بداي من الاول باش يفهمك ومتخبي والو كلشي تال الغدر
جيهان ” اوكي دير معاه شي بلاصة وغنمشي ندوي معاه
اوس ” اوكي
دوز لابيل حدد معاه البلاصة فين يتغداو على اساس غير هو وياه
اوس ” انديك لريسطو تسنايه تا يجي من بعد وندوي معاه فالخدمة
جيهان ” اوكي شكرا ليك
اوس ” ماشي مشكيل
كانت جالسة فريسطو كتسنا وتفرك ايديها بتوتر تا بان لي تقدم لعندها جلس قدامها هزات عينيها فيه الهضرة وحلات ليها
ادهم ” فين اوس على اساس ايكون هو هنا ماشي العكس
جيهان ” بغيت ندوي معاك
ادهم نطق كلمة وحدة ختاصرات عليها الموضوع ” ولدي ؟؟
جيهان حركات راسها بإيماء ونطقات ” مبغيتكش تحمل مسؤوليتو ومغنطلب منك والو انا قادة براسي
ادهم ” علاش هربتي هاكاك
جيهان” علاش درتي ليا هاكاك
ادهم ” سؤال بسؤال
جيهان ” تصرف ديالك غير منطقي ضلمتيني بزاف داكشي علاش هربت
ادهم ” نتي مدرتي والو ؟؟
جيهان ” اش درت
ادهم ” كيفاش تا دخلتي لداري النهار الاول فاش كتفكري
جيهان فهماتو لاش كيرمي نطقات بسرعة ” مدرت والو العداوية لي بينك وبن احمد مكانت عندي عليها فكرة تال فاش مشيت معاك وعيط ليا باش نتجسس عليك
ادهم ” ونتي وافقتي مقابل مبلغ مالي يعني كل ما كيهمك الفلوس واصلا وحدة اتبغي تزوج بواحد قد باها يعني كلبة ديال الفلوس وماشي بعيد تكوني دايرة هاد المسرحية كاملة باش تاخدي شي حاجة تاني
جيهان “لا لا نتا حكمتي عليا وخيب كاع خيت منكم الفلوس بجوج كينة اه ولاكن ماشي باختياري نتا مدقتيش الحرمان تزاديتي وففمك معلقة من ذهب يعني معندكش الحق تدوي على هادشي
ادهم ” كوميم مبعتش راسي على الفلوس والبنات منهم عداااد لي معندهمش وملاحوش راسهم لحويج خيبين يعني بلا متحاولي تقنعيني
جيهان ” عارفة راسي غلطت ولاكن راه متلاحيتش لدعارة راه تزوجت بواحد كبير على قبل الفلوس ماشي الملاااير بغيت غير يوفر لماما فين تسكن وباش تعيش واخا معاشتش وبغيت نوفر لختي مدرسة وحويج زوينين ولاكن تذهب الرياح بما لا تشهتي السفن لقيت راسي مورطة فحمل لي واضح انه ابن الزنا واكيد الشارف غياديني انا وياه فكرت نطيحو ولاكن معطاتنيش خاطري ختي خليتها عند صحبتي وطريت نهرب على قبل ولدي مدرت تا غالاط نتا بتزيتيني باش نمشي معاك فالوقت لي كنقلب على فلوس باش نبدا حياتي بلا منعاود نفس الاخطاء وهاد المرة را معايا كرش يعني بزاااف البيبان تسدو فوجهي عيط لي احمد خديت منو لي قديت عليه ديال الفلوس وخديت منك تا نتا لي قديت عليه ولاكن راه ماديتك لا نتا لا هو عندكم من الفلوس لي يتحرق ما يتم يعني خديت غير شوية ومتجسست عليك لا والو كنت كندير راسي مكنفهمش وكنسيفط ليه معلومات لي مغتفيدو بوالو باش ناخد الفلوس وصافي وهربت خقت واحد فيكم يعرف بحملي ونطيح فمشاكيل اخرى
ادهم ” شكون لي يضمنك ليا
جيهان ” انني ما باغا منك والو ومكرهتش لو تنساحب من حياتي بصفة نهائية وتا الفلوس لي خديت ليك مستعدة نردها ليك نتا لي شنو المبرر ديالك
ادهم ” نتي جاية تال قلب داري ومن طرف احمد عرفتو مسيفطك بعدتك عليه نشوف معدن ديالك وباش نقنعك بلا مكين والو ومتشكيش درت معاك ديك العلاقة لا اكتر المهم دب نتي لحتي راسك فهادشي انا مغنتحملش المسؤولة والى حصلت عليك شي حاة مغنرحمكش جمعي حويجك انردك لبلادك مكين لاش تبقاي منفية هنا دب
جيهان” مبغيتش نرجع لتم
ادهم ” ما على اساس عندك الخيار حليتي ضوسي قديم وباش تسديه خاصك تسديه بإيديك نتي اتحلي معايا عقلك ومغياديك والو
جيهان ” شنو المطلوب مني
ادهم ” نهار لحد نتلاقاو فالمطار وتم نشرح ليك كلشي
جيهان ” شنو لي يضمنك لي هاد المرة
ادهم” داكشي لي فكرشك راه كتر من ضمان مغناديش ولدي
جيهان ” اوكي نشوفو
*اوى جيهان الى حصلات ناكلوا عليها كسكسو *

البارت 11
اشرقت شمس صباح بنورها مضوية ارجاء الكون فاق ادهم على صوت ريفاي كان سبق ليه جمع حويجوا لي اساسا هوما قلال هز صاكو ونزل ديمارا باش يتوجه لمطار وتراجع فاخر لحضة قال نديها معايا راه متقلة رجع فطريق موقف تال قدام العمارة هز تيليفون ودوزا لابيل
ادهم ” نزلي
جيهان ” فين غنزل
ادهم ” كنتسناك برا نمشيو لمطار
جيهان ” ديجا انا فيه كنتسناك تم
ادهم ” اوكي
قطع الخط وتنهد ندم لاش جا ضارب طريق على والو شد طريق نيشان لمطار مفاتتش نص ساعة تا وصل تم دخل بانت ليه جالسة كتسناه تم غادي عندها تا وقف عليه واحد
……” طيارة واجدة
ادهم ” اوكي 5 دقيق ونديرو ديبار
…….” اوكي
ادهم دار اشارة لجيهان باش تبعوا ودار غادي مع سيد
كانت جالسة شادة تيليفونها هزات عينيها بان ليها واقف مع سيد بقات متبعاه بعينيها تا بان ليها دار ليها اشارة بيديها جرات فاليزتها تبعاتو تا بان ليها خرج من داك الباب ومشا تا وقف مع شي واحد تاني حرك ليه سيد راسو بإيماء بقات واقفة تا كمل معاه الهضرة وجا عندها
ادهم ” تقدري تمشي فطيارة ياك؟
جيهان ” اه عادي علاش
ادهم ” غير بحساب الى كنتي كدوخي صعيبة طيارة وصافي
جيهان ” لا الحمد لله
ادهم ” اوكي طلعي دب وخلي الفاليز اتلقاي المضيفة توريك شدي بلاصتك انا انتبعك
جيهان ” اوكي واخا
طلعات فدروج الطيارة تا وصلات لفوق كانت المضيفة كتسنا فيها دلاتها على فين تجلس وقادات ليها الحزام هزات عينيها كيبان ليها طيارة صغيرة فيها غير المضيفات باينة خاصة تنهدات وتممات بغيض ( تابعني على جوج دريال خديتها ليه وهو شبعان لعاقة بفففف على بنادم ) سكتات فاش بان ليها جاي جلس قدامها قاد الحزام وهز طابليت خدام فيها ممعبرهاش خبراتهم المضيفة باش يتبتو احزمتهم حيت طيارة اتقلع غمضات عينيها تا رصات طيارة فسما حلاتهم بشوية بان ليها جالس مكونيونطري وداير ليزي مكينش هنا رجعات راسها لور وغمضات عينيها على ميوصلو شافها ساقلة هز عينيه بانت ليه ناعسة معذبة وعنقها عوج حيد ليزي وحط طابليت مشا حل ليها سنطة وهزها كان بيت النعاس لداخل دخل ليه حطها فوق ناموسية غطاها وتكا حداها تقابل مع وجهها حط ايدو علىل حنكها كيقيص فيه عارف مزيان بلا كيغامر بيها ولاكن معندو ميدير تاهي غتعرض لخطر الى مصفاش معاهم الحساب تنهد ودار كيشوف فسقف مقتانع بلا هادشي خاصو يدار هاك اجا يقلب عليها متوقعش يلقاها حاملة دب القضية صعب من داكشي لي بلانا ليه غمض عينيه بقات افكار تديه وافكار تجيبو تا فاق على نداء ديال الطائرة بلا اتنزل بانت ليه ناعسة مكيناش هنا جرها عندو عنقها بدات الطيارة كتنزل
حسات براسها مربوطة حلات عينيها كيبان ليها معنقها شافت فيه بغات تنتر منو حساتو زاد زير عليها يالله بغات تبدا تغوت
ادهم ” بلاتي ترصا طيارة
سكتات حاملاش داك القرب حسات بالصهدة طلعات معاها شافت فعينيه لي مخلوضين بيه الكري والخضر دوبوها مقدراتش تبقا تشوف فيهم حدرات عينيها بتوتر واضح غير حسات بالطيارة رصات طلق منها وناض وقف جلسات كتحس بدوخة مقدراتش تنوض
ادهم ” غنزلو دب
جيهان ” غير سبقني راه دايخة
ادهم تنهد وهزها كيحس بيها وازنة كتر من القياس هي عجباتها الهزة هههههه مدواتش تا حطها فطونوبيل لور وركب هو لقدام صاك نيشان لفيلا كان الصمت سيد الموقف وقف طونوبيل ونزل حل ليها الباب ونطق ” قادرة تمشي ؟
جيهان حركات راسها بإيماء ” اه
نزلات من طونوبيل سد الباب ودخل تبعاتو عارفة هاد الفيلا هي لي جات ليها فليلتهم الاولى كاع كان الشمس بدات كتغرب دخلو مع الباب جلس فصالون وهي غير تابعاه عيط طلب خدامة من الاجونص ودومونضا على مياكلو ودار شاف فيها جالسة مقابلة معاه غير كضور فعينيها
ادهم ” جيهان سمعي اش غنقوليك انا تقت فيك دب ولاكن راه ديري ها ولا ها منعقلش عليك
جيهان حركات راسها بنفي ونطقات” انا مباغاش والو بغيت غير نعيش مع لي هنا (شيرات لكرشها ) بيخير صافي
ادهم ” جيهان سمعيني اش بغيت نقوليك بعدا غترجعي عند احمد كدبي عليه قوليه تكرفص عليك شي حد وخفتي وهربتي راه مغيحكرش حيت مازالو محتاج ليك غتجيبي لي خبارو اول باول على ما تولدي ويسالي كلشي
جيهان ” باقي ليا 3 شهر كافية ؟؟
ادهم ” غير تجيبي لي الوراق لي بغيت جبتيهم تا من نهار الاول اتهناي متخليهش يشك فيك ترجعي نديرو العقد باش تحطي دري بسميتي
جيهان ” لا لا انا مبغيت (قاطعها )
ادهم ” جيهان عارف لي دزتي منو نعتابروها صفحة وتطوات بشرط تبداي معايا حياتك بنية صافية ميقيسك والو الى درتي شي حاجة راك نتي لي ضلمتي راسك انا دوزت تا قنعت تا انا باغي نستقر فحياتي من بعد ما نسالي مع هادو وديك ساع كلشي غيتصلح ( شد ليها فايديها وعينيه مركزين على عينيها ) جيهان غنعطيك فرصة عرفي تستغليها مدة قصيرة وغنحاولو نستقرو الى ماشي على قبلنا حنا على قبل الجنين
جيهان سكتات تفكر شوية ونطقات بتردد” عندي توام جوج ولاد
جيهان سكتات تفكر شوية ونطقات بتردد” عندي توام جوج ولاد
ادهم بانت الفرحة بعينيه تبسم” بصح ؟؟
جيهان حركات راسها باه
ادهم ” حاولي تزربي توام كيتزادو قبل الوقت (قاطعوا صوت الجرس مشا اتجاه لباب حل وخدا طلبية حطها فوق الطبلة ورجع جلس) ناكلو وغنشرح ليك الورقة لي بغيت اش فيها
جيهان ” واخا……
حط الدوسي فوق الطبلة وجلس حداها ” هادا ضوسي قديم كنت لقيتو مع شي وراق ديال الواليد ديالي
خدات من عندو دوسي بداتك تقرا شي اسماء وعناوين مفهمات والو
ادهم خدا من عندها ضوسي ” هادو اسماء وعناوين ديال مافيا كان معاها الاب ديالي تورط معاهم وكان تمن ديال الغلط ديالو خلص بروحوا وتخطفوا البنات لمدة 17 عام وحنا كنقولو ماتو
جيهان شهقات ” باباك مات ؟؟
ادهم ” ماشيبزاف باش كتاشفت بلا شيماء ماشي ختي شقيقة ختي غير من ماما وبلا لي كيحساب لي بابا طلع عمي توام ديال الاب ديالي الجته ديالو مكيناش ليومنا هادا صفيتها ليهم مي مقدرتش نعرف الراس الكبير من بعد بزاف البحوثات “جبد دوسي وحطو ليها فإيديها ” لقيت هادو اسماء ديال اعضاء اخرين وفلائحة كين واحد خدام مع احمد مني زدت قلبت عليه عرفت بلا عندو علاقة بيهم مي باقين فجوات يعني عندي هو اخر خيط باش نعرف رئيس المافيا ونتي تورطتي بيناتنا فالاول مكانش كيهمني الامر ولاكن دب مبغيتش نضحي بيك على الاقل على قبل ولادي (شد ليها فإيديها وعينيه فعينه فعينيه ) جيهان ردي البال مزيان والى بان ليك اتفرشي ولا غتغامري براسك صوني ليا
جيهان بعدات ايديها بتوتر ونطقات
جيهان سكتات تفكر شوية ونطقات بتردد” عندي توام جوج ولاد
ادهم بانت الفرحة بعينيه تبسم” بصح ؟؟
جيهان حركات راسها باه
ادهم ” حاولي تزربي توام كيتزادو قبل الوقت (قاطعوا صوت الجرس مشا اتجاه لباب حل وخدا طلبية حطها فوق الطبلة ورجع جلس) ناكلو وغنشرح ليك الورقة لي بغيت اش فيها
جيهان ” واخا……
حط الدوسي فوق الطبلة وجلس حداها ” هادا ضوسي قديم كنت لقيتو مع شي وراق ديال الواليد ديالي
خدات من عندو دوسي بداتك تقرا شي اسماء وعناوين مفهمات والو
ادهم خدا من عندها ضوسي ” هادو اسماء وعناوين ديال مافيا كان معاها الاب ديالي تورط معاهم وكان تمن ديال الغلط ديالو خلص بروحوا وتخطفوا البنات لمدة 17 عام وحنا كنقولو ماتو
جيهان شهقات ” باباك مات ؟؟
ادهم ” ماشيبزاف باش كتاشفت بلا شيماء ماشي ختي شقيقة ختي غير من ماما وبلا لي كيحساب لي بابا طلع عمي توام ديال الاب ديالي الجته ديالو مكيناش ليومنا هادا صفيتها ليهم مي مقدرتش نعرف الراس الكبير من بعد بزاف البحوثات “جبد دوسي وحطو ليها فإيديها ” لقيت هادو اسماء ديال اعضاء اخرين وفلائحة كين واحد خدام مع احمد مني زدت قلبت عليه عرفت بلا عندو علاقة بيهم مي باقين فجوات يعني عندي هو اخر خيط باش نعرف رئيس المافيا ونتي تورطتي بيناتنا فالاول مكانش كيهمني الامر ولاكن دب مبغيتش نضحي بيك على الاقل على قبل ولادي (شد ليها فإيديها وعينيه فعينه فعينيه ) جيهان ردي البال مزيان والى بان ليك اتفرشي ولا غتغامري براسك صوني ليا
(شد ليها فإيديها وعينيه فعينه فعينيه ) جيهان ردي البال مزيان والى بان ليك اتفرشي ولا غتغامري براسك صوني ليا
جيهان بعدات ايديها بتوتر ونطقات ” واخا موافقة
ادهم بعد منها شوية ” نوضي تنعسي دب تال صباح
جيهان ” مكين تا حد هنا ؟؟
ادهم فهمها كتدوي على البنات ” لا البنات مع الواليدة حيت كنت مسافر ومعارفينيش رجعت
جيهان ” اه واخا
ادهم ” تبعيني نوريك بيتك
ناض تمشا قدامها وهي تابعاه تا فتح بيت ” دخلي هنا
جيهان ” واخا تصبح على خير
دخلات وسد هو الباب موراها طلع لبيتو ينعس جيهان لقات الفاليز ديالها ديجا تما لبسات حويج نعاس وتلاحت ففراشها مستسلمة لنعاس
اصبحنا واصبح الملك لله اشرقت شمس الصباح بنورها مضوية ارجاء الكون فاق ادهم هو الاول دوش ولبس عليه خرج لقا ديجا جات الخدامة لي وصا عليها قال ليها شنو دير الفطور وطلع يفيق جيهان دق فالبيت ما سمع تا رد فتح الباب ودخل كانت ناعسة على ظهرها لابسة شوميز بالابيض قصيرة مع شورط كان الفوقاني طالع على كرشها كلها معرية قرب حداها مسح ليها على راسها
ادهم ” جيهاان جيهاان نوضي راه 10 هادي
كانت مستغرقة فالنوم تا حسات بايديه على شعرها وسمعاتو كيعيط ليها بدات كتفتح عينيها بشوية كتحاول تستوعب فين هي ما إن وضاحت ليها صورة ناضت جلسات دغيا وغطات كرشها ونطقات بصوت شابه لهمس مع البحة الصباحية ” صباح الخير
ادهم ” صباح نور يالله نفطرو باش نوصلك
جيهان ” واخا غير سبقني انا جاية
ادهم ” اوكي
خرج من عندها باقي متردد وكيفكر فهاد الخطوة لي دار تنهد مكينش حل اخر قاطع سلسلة افكارو الا متناهية صوت طقطقات الصنادلة مع دروج هز فيها عينيه كانت لابسة كسوة بالاصفر حد ركبة صندالة كلها خيوط تقدمات وجلسات حداه فالطبلة ونطقات ” امتى غنمشي
ادهم ” نفطرو ونديك مهم ( جبد تيليفون من جيبو ومدو ليها ) هادا خليه عندك غندويو فيه اي جديد علميني بيه هنا متدويش من تيليفون ديالك لا يكون مراقبك اي جديد علميني بيه متفلتي والو ليل ضروري ندويو
جيهان ” علش هاد الحرص كامل
ادهم ” حيت كنتي معايا قبل ما تختفي اكيد غيشك فيك مهم نتي حاولي تكسبيه دغيا باش متولدي تا نكونو صفينا الحساب الى بقيتي تا لدتي غيبغي يقلبها عليا ويستغلك وهنا معندنا كيف نديرو
جيهان ” صافي انمشي نشوف ختي بعدا ونزور ماما وعاد نمشي
ادهم ” غنجيب ليكختك هنا سيري زوري مك ورجعي اتلقاي ختك هنا
جيهان” اوكي
وقفات طونوبيل فباب المقبرة نزلات منها كانت لابسة عباية بالاسود ولايحة على راسه شال مغطي ليها شعرها دخلات لبين القبورة تايهة كتقلب على قبر مها مدة وهي كتقلب تا لقاتو وجلسات حداه طاحت دمعتها شدات شوية ديال التراب بين ايديها حطاتو على نيفها ونهارت بالبكا .
جيهان ” سمحي لي اماما سمحي لي إهئ إهئ بغت ندير ليك بزاف الحويج والوقت مساعفنيش اماما كون كنتي حية غيغضبك حالي اماما ولاكن معندي مندير معندي مندير إهئ إهئ هوما ماما لي دخلوني لهادشي اماما وانا مغنوتش ضعيفة اماما مازال باغا نعيش الى مكانش على قبلي على قبلهم اماما ( حطات ايديها على كرشها ) كيف نتيم خليتي مدرتي علينا انحاول نكون ام صالحة بحالك اماما
مسحات دموعهاى وهزات راسها لسما كتشوف فيها كانت صافية عكس العاصفة لي هي فيها وكانها كتقولها نتي غير جزء من هاد العالم ومتسنايهش يوقف على قبلك العالم غاد سوى هزيتي راسك وزدتي القدام ولا بقيتي سادة على راسك وكتبكي اخا ماتت ماماك راه باقي الحياة واخا كاع هاد ضروف باقي الحياة مستمرة واخا نتي منهزمة وحاسة بلا الدنيا مقلوبة فوق راسك راه الدنيا اخر همها نتي وباش كتحسي غير نوضي تكعدي من حالك هاكاك فهمات جيهان من الجو وقفات ونطقات بحزم ” كنواعدك اماما غنرجع عندك وللاكن هاد المرة انكون كيف بغيتي ومغنكونش محطمة هاكا غنجيب ولادي فإيدي “تمشات خارجة من المقبرة كان شيفور لا والو كيتسنا فيها جلسات لور وديمارا فإتجاه الفيلا حطات راسها على زاج كتفكر محساتش بالوقت تا لقات راسها قدام الفيلا حيدات العباية والزيف حطاتهم حداها قادات شعرها باش تبان عادي لختها وتقدمات اتجاه لباب محدها كتقرب وكتسمع الغوات غادة وكتوضاح صورة هادا صوت فاتي اكيد زربات خطاويها تا دخلات كتبان ليها فاتي واقفة واران الصغيرة شادة فإيديها خايفة وهي كتغوت ادهم كان جالس فوق الفوطوي مبرد معاها سوق
فاتي ” واش هاد الحماق راه كندوي معاك شكون نتا واش باغي بالبنت باغين تديوها قدام عيني (قاطع هضرتها اران لي شافت جيهان ونترات منها) جيهااان
مشات كتجري لعندها مقدراتش تحنا جيهان مع كرشها عنقاتها من رجليها شدات ليها جيهان فإديها وتقدمات تا جلسات فوق الفوطوي لي مقابل مع ادهم جلساتها حداها وعنقاتها بالجنب كتسكت فيها
فاتي كانت مصدومة كتشوف فيها وتعاود تشوف فكرشها لي مقنبلة قدامها عمرها تخايلات جيهان حاملة هاكا همسات بعدم تصديق ” جيهاان
تبسمات ليها جيهان ” اجي راه مقاداش نوض ت(مكملاتش هضرتها تا تلاحت عليها فاتي عنقاتها وبداتك تبكي تاهي موحشاها
فاتي ” يا الحمارة جيتي ومجيتيش عندي وانا مشطونة عليك كنقول ما عرفتها حية ما عارفاها ميتة
جيهان ” راه جيت غير لبارح بليل داكشي لاش
فاتي طلقات منها مسحات وجهها وضارت خنزرات فادهم ” قولها لي من الاول قولي جيهان لي مسيفطاك طيرتوها مني
ادهم حن حن كيشوف فيهم قالبينها دراما ونطق ” علا شنتي سكتي باش انا ندوي
جيهان حبسات الضحك غير بزز من القمعة لي عطاها عارفة فاتي مكتسكتش ولاكن ادهم حدهم ليها نطقات محاولة تعتق الموقف ” فاتي كنعرفك موسيو سليماني
فاتي حسات بحال الما طيب تكب عليها هزات فيه عينيها ونعلات فخاطرها جيهان لي هربات منو واش هاد زين يهربوا منو الناس اعباد الله ” هو..هو..لي
جيهان عرفتها غتزبلها ونطقات دغيا ” كيف دايرة خالتي حياة
فاتي ستدركات الموقف “الحمد لله
ادهم ” انا خارج دب بقاو فراحتكم مهم البنت الصغيرة متديوهاش غنديها لبنات يتكلفوا بيهاباش تبقا محمية بنما سالينا
فاتي غوتات ” كيفااش
جيهان ” صافي واخا
خرج هو ونطقات جيهان ” فاتي قصة طوييلة من الاحسن ليكم بجوج متبقاش معاك
فاتي ” علاه نتي فين غادة
فاتي ” علاه نتي فين غادة
جيهان ” سمعي …. (عودات ليها كلشي) مهم دب معنديش حل اخر على الاقل انكسب غير سمية لولادي واخا ممرتاحاش لهاد زواج
فاتي ” دخلت عليك بالله مكيعجبكش
جيهان ” ماشي مهم واش كيعجبني ولا لا
فاتي ” تي نوضي على سلامتك واش هاداك يفرطوا فيه ناس ها متكونيش حمارة ضيعيتي فحياتك بزاف الحويج متضيعيش هادا ومدام بغا يتزوج بيك الى وباغيك كان ممكن يعطي الاسم لولادو وينساحب ولاكن ختار يهزكم خدمي عقلك اجهان ومتغلطيش هاد المرة
جيهان ” زعما بصح نكون كنعجبوا
فاتي ” وكتر مالكي اش خاصك غير تخدمي عقلك شوية وتخليه كيموت عليك
جيهان دورات عينيها بتوتر ” معنديش مع داكشي انا
فاتي ” سمعي دب بلا متعصبي مي ياك غتدوي معاه يوميا سولي فيه فاحوالو وزعمي عليه بشوية بشوية وكلشي غيجي مع الوقت ما تجيو فين تزوجوا تكونو ديجا ولفتو بعض
جيهان ” نوضي نتغداو من بعد نفكر فهادشي
فاتي ” بلا متبداي تديري فيها البراءة الى نسيتي نفكرك نهار بغيتي منو الفلوس اش درتي
جيهان” غيحساب ليه كنبلاني لشي لعبة تاني
فاتي ” وداكشي لي كنقولك مهدي بعدا تكونو مولفين تدويو فكلشي باش متوحليش
جيهان ” صافي يكون خير
فاتي تكات وتمرحات ” يالله الالة جيهان جيبي لينا الماكلة
جيهان وا باز مكتحشميش نوضي لكوزينة خرجي من هنا وبقاي غادة تال اللخر ديال الكولور اتلقاي الخدامة تما قولها تجيب لينا الغدا لهنا وفي اران ميكسنة نعسات بغيت غير ندوي معاها شوية حيت غنغبر تاني عليها
فاتي ” فيقيها راه شبعانة نعاس غير مع البكا نعسات
جيهان” ترحكي جاني جوع
فاتي ” شو كيف وليتي البكرة هاديك كرش ديال 6 شهر اتولد يشي ضب ولا ضبة
جيهان شيرات عليها بالمخدة ” مك انا بزاف عليك ولادي
فاتي ” شكون ولادك هههههه
جيهان ” عندي توام البكرة
فاتي ” حلفيي عطيني واحد
جيهان ” هههههه لا تاترت دب نهزهم 9 شهر ونخرجهم من تق*** ونعطيم ليك سيري دب نشير على ختي بشي تيمومة تا تزوجي وولديهم
فاتي ” ياااك كبرتي فيا ولدك
جيهان ” الله يهديك اهاد الاخت راه طلبتي ولدي ماشي شي حاجة اخرى واخا نبغي كاع انا نعطيك راه ميبغيش باهم دب مبقا والو بإيدي تا زواج لا رفضتو يقدر ياخدهم لي من ضمنوش وعارفة واخا تا ندعيه مغنصور منو والو
فاتي ” يااه هو لي بقا لينا فالبلان دب .. اجي مخفتيش على راسك غتمشي لعند شارف تاني
جيهان ” مبيدوا والو هاداك مزاكل من عند سيدي ربي
فاتي ” وا العود لي تحقريه يعميك ردي البال
جيهان ” يكون خير ‘قاطع هضرتهم الخدامة لي بدات كتحط الماكلة ‘ …..
بقاو البنات على حالهم تا وصلات 4 وجا ادهم بانو ليه مجمعين وعيط على جيهان ” جيهان الوقت راه تعطلتو بزاف ختك خليها انا انعيط على سما تجي ليها دب صحبتك يديها شيفور ونتي يالله معايا
جيهان ” واخا
دوات مع فاتي علماتها باش قال ليها حطها فالباب لوراني ديال الفيلا وقفات وقادات حويجها ونطقات مخاطبة نفسها صافي كلشي غيكون بيخير
ادهم ” غنمشي بلا ميشوفك شي حد معايا مهم نعول عليك كلشي بين ايديك دب
جيهان حركات راسها بإيمياء قبل ميكسيري بقات واقفة شحال كترتب الحروف فدماغها وتقدمات جيهة الباب دخلات من اللوارني نيت ومشات ديريكت لبيتها وسدات عليها كتطلع النفس وتهبطها حطات صاكها صغير كان فضهرها فيه وراقها وتيليفون خبات لي عطاها ادهم تحت الناموسية وخرجات غادة بيت احمد دقات ملقاتش تا رد حلات الباب مبانش ليها وسداتو دغيا مشات فاتجاه المكتب بغات تدق وهي تسمع صوتو كيضحك ” ههههههه رجع تاني لمغريب مبقاش ليه بزاف …لا لا الوراق عندي هنا مخبيهم معندوا كيف يوصل ليهم …. صافي مهم جات منو هاد المرة متاعضش من باه مازال خليه يالله من بعد وندويو
جيهان عرفات علاش كيدوي غير عرفاتو غيقطع طلعات نفسها ودقات فالباب
احمد غير سمع دقان قطع ” دخال
حلات جيهان الباب بشوية ودخلات لعندو شافها هز حاجبوا ولاكن مني شاف كرشها كانت صدمتو اكبر ” جييهان
دخلات وجلسات فالكرسي قداموا ” احمد علاش مقلبتيش عليا ؟؟
احمد ” كتسولي ما نتي لي هربتي من بعد ما خديتي الفلوس
جيهان ” مهربتش كنت مع سليماني ففرانسا راك عارف مني خرجت ديك نهار باش نتيري الفلوس خطفوني
احمد ” الفلوس تيراو من المغرب لاش كتكدبي
جيهان صرطات ريقها ونطقات “راه فاش جينا تيريتهم من هنا
احمد ” اوى
جيهان ” تعداو عليا ووو(قاطعها )
احمد ” ونتي امسكينة حملتي وهربتي ومني تقاداو ليك الفلوس رجعتي تاني
جيهان ” لا لا انا مجيتش على قبل الفلوس انا كنت خايفة من رد فعلك ولاكن قربت نولد ومعنديش فين نمشي عافاك غير مدة
احمد ” مبغيتش ندير فيك ايدي ولاكن راك حرقتي ضواو عندك 6 شهر وغترجعي فين كنتي درت بحساب وصيت مك واخا متستاهليش
جيهان ” انا مدرت والو سمح لي (بداتك تبوط ) غير مضلومة إهئ إهئ علاش كتقولي هاكا ( تلاحت عليه كتبكي ) فاش اديتك انا غير يتيمة مليا جهد إهئ
احمد ” جيهان والله ما عند ديال مي الخاطر لشي دراما دب سيري لبيتك وقلبي 6 9
جيهان ” اوكي
ناضت كتفرك ايديها خرجات وخلاتو متبعها بعينيه معارفش اش تحت راسها هاد المرة قلب عينيه ماشي مهم فاش كتفكر المهم هو البلانات لي واقعين ليه خاصو يفكر كيفاش يفي الحساب فاقرب وقت
جيهان دخلات لبيتها وتلاحت فوق الفراش واسها لسما كتفكر هادشي لي هي مقدمة عليه ……
بعد مرور شهر
اشرقت الشمس الصباح بنورها مضوية ارجاء الكون
حلات عينيها على صوت اسيل كتفيق فيها
اسيل” جيهان جيهااان راه فات وقت الغدا ممزيانش ليك تبقاي هاد الوقت كامل بلا ماكلة
جيهان” ضلمي البيت وخليني نعس مقاداش
اسيل ” اودي تي نوضي الموصيبة راكي هازة زوج رواح ماشي تا واحد
جيهان ” راه ما نعساش بليل
اسيل جرات عليها الغطا ” يومين اجيهان ونتي تباتي فيقة وتضبي ناعسة اش عندك
جيهان تفكرات همها تنهدات وناضت جلسات ” مكيجاوبش مولف غير كنسيفط ليه كيجاوب تشطنت والله
اسيل ” هاي هاي العفريتة وليتي كتحبي
جيهان” واش من نيتك راني واحلة هنا عنداك يكون ورطني وعلق بففف اش داني لشي زمر من الااسيل ” ايكون عند وشي خدمة ولا عيان ولا مريض معرفتيش اش عندو الغايب حجتو معاه
جيهان” واهادا هو المشكيل الكبير دب الى وقعات ليه شي لعبة وتفرشت مع الشارف اش ندير
اسيل ” نوضي بعدا شارف مكينش ليوم قلبي على الوراق لي خاصينك متضيعيش هاد الفرصة
جيهان ” حلفي ‘ ناضت كتلبس بينوارها دغيا’ وقوليها من صباح ياه اسيل ” مهم متعطليش لا تحصلي انا غنزل نقاد ليك غداك بنما قلبتي صوري الشغل وهاني معاك
جيهان “شكرا ليك ازين
هبطات اسيل تشوف شغلها وجيهان طلعات لبيت دقات تا مجاوبها تا حد تاكدات راه مكينش لداخل وحلات الباب دخلات قلبات دوش وبيت تبدال ملقات ا حد تنهدات ومشا سدات عليها الباب من لداخل بدات كتقلب وسط الحويج ملقات والو والوقت كيدوز جلسات فوق ناموسية كترد النفس وكتفكر فين ممكن يكون حاط وراق مهمين لهاد درجة بانت ليها مكتبة مقابلة معاها فيها كتوبة ديال العلم ناضت بدات كتقلب فيهم نص ساعة ووالو ملقات تا ورقة من لي باغا بان ليها كتاب الوسط عكس الكتوبة لاخرين حيداتو لقات من وراه صورة شداتها باش تجرها وهو يتقلب الحيط وجرها معاه لبيت اخر حلات عينيها بدهشة من تصميم ديالو كان بعيد كل البعد على البيت لاخر فيه بزاف الدواسا بدات كتقرا العناوين تا لقات لي قال ليها عليه ادهم تنهدات براحة جبدات تيليفون من صدرها وبدات كتصور وتلوح ليه واخا مداخلش مبغاتش تصاور يبقاو عندها وتحصل سيفطات ليه كاع الوراق لي تم وحدفات كلشي من تيليفونها بغات تخرج تسد عليها الباب تما بدات كتقلب على شي لعبة منين تخرج والو بدون اي نتيجة تدريجيا بدا الرعب كيركب فيها تا بدا كيبان ليها الباب كيتحل فرحات واخا معرفات كيتحل تا كيبان ليها احمد داخل اللون هرب من وجهها تقدم جيهتها شدها من عنقها
احمد ” كنت عارف فراسك دغل من الاول ولاكن حصلتي دب هاداك لي مدخلك لهنا صفيتها ليه ودب نتي اتبعيه باختيارك
جيهان كتحاول تبعد ايديه من عنقها وتبت راسها باش ميصفيهاش ليها ” مدرت والو كنت كنقلب عليك مني دخلت بانو لي شي كتوبة عجبوني بقيت كنقلب فيهم تا لقيت راسي هنا معرفتش كيفاش (قاطع هضرتها الوجع لي حسات بيه نغزها نيت ) ااااه اربييي
طلق منها مني شاف غواتها تا طاحت الارض مبقاتش سكتات كتحس بالما نازل مع رجليها بدات كتبكي خافت لا تموت هي ولي فكرشها
جيهان ” عافاك كنولد عتقني اااي عتقونييي
احمد ما عرف باس تبلا الحاجة الوحيدة لي متاكد منها هو كلشي تقلب ضدو دب ” عاونيني نخرجوا من هنا بعدا باش نعيط للومبيلونص
كلاها بيه وغادة معاه كل شوية كتغوت تا حطها فوق الناموسية وعيط للومبيلونص غادي جاي كيفكر اش يدير محسش بالوقت عكسها هي لي كتقطع وتغوت ربي لي خلقها تا وصلوا لومبيلونص هزوها فالباياص ديريكت لاقرب مستشفى دخلات لغرفة العمليات كتغوت مقدراتش تزحم
الطبيبة ” غيتقادا ليك سول بالغوات زحمي خلاص
جيهان كاع داك جهد لي فيها طلقات الاول قطعات ليه طبيبة الحبل السري ولواتو فإزار نطقات جيهان بهمس
جيهان ” خبيه متوريهش ليه “مجات فين تكمل هضرتها تا غوتات بالم مني حسات بتاني بدا كيخرج
طبيبة ” واخا هزي النفس دب ركزي مع لاخر غتقتليه راه خرج راس زحمي دغيا
جيهان جمعات كاع داك جهد لي فيها ودفاعاتو تا شدتو طبيبة بين ايديها حسات بالدنيا كدور بيها ” عافاك خبي واحد ” هادشي لي همسات بيه قبل ما تغمض عينيها وتفقد الوعي
حلات عينيها كتلقا راسها فبيت معزول وصيروم فايديها ضورات عينيها فالغرفة مكين تا حد ناضت بشوية جلسات بان ليها سونيط حدا راسها وركات فيه باش تجي عندها طبيبة بالفعل ديك ساع خلات عندها والابتسامة على وجهها
طبيبة ” مزيانة دب امدام؟
جيهان” ولادي ؟
طبيبة ” كينين بجوج مهم كيف واعدتك واحد موريتوش لراجلك وبان لي نيت كيحساب ليه عندك غير واحد مهم باش كتحسي دب
جيهان ” بيخير تقدري تجيبيهم لي
طبيبة” واخا نقلبك بعدا وغنسيفطهم ليك مع الفرملية
جيهان حركات راسها بإيماء خلات لطبيبة المجال فين فحصاتها
طبيبة ” كتنزفي بزاف مكتحسيش بوالو
جيهان ” سخفانة بغيت نشوف ولادي عافاك
طبيبة ” واخا ” هزات تيليفون لي تم دوزات لابيل للممرضة تجيب دراري وقطعات
تحل الباب ودخلوا جوج ممرضات كل وحدة هازة واحد قربوا لعندها حطوهم ليها على ضدرها هي لي مراقبة الوضع بصمت باقي ممتيقاش بلا ولات ام كتحسب ايديهم الصغار على صدرها طاحت دمعتها وهوما بين دراعها معرفات فين تشوف واش هنا ولا هنا اصلا الامر كان سيان حيت مبيناتهمش فرق كانو وجهان لعملة واحدة واحد كيعكس تاني نطقات طبيبة مقاطعة التامل ديالها
طبيبة ” لي على اليمين البنت ولي على ليسر الولد
جيهان هزات فيها عينيها بدهشة ممتيقاش اش قالت ” ماشي زوج ولاد
الطبيبة ” لا بنت وولد
جيهان عوادت شافت فيها عينيهم مسدودين ؟؟
طبيبة ” خاضهم يرضعوا وغيحلو عينيهم من بعد
جيهان” معرقتش (قاطعاتها )
الطبيبة ” اري الولد وغوريك
خداتو من عندها حطاتو فالناموسية حداها ” جبدي البزولة ديريها ليها ففمها غير الراس وشدي بيديك باش متخنقهاش
جيهان حؤكات ؤاسها بإيماء وطبقات داكشي لي قالت ليها طبيبة غير البنت شدات راس بدات كتجر فيه بداتك تحس بدمها تمص وضدرها عطاها الصداع ضرها بزاف صبرات تا طاحت دمعتها ” مقدرتش مازال ضراتني
طبيبة ” باراكا عليها قلبي على كتفك تكرع بعدا ونحطها عطي لدري لاخرة
جيهان حيداتها ليه وحطاتها على كتفها بدات كضرب ليها على ضهرها بشوية تا تكرعات مداتها لطبيبة وخدات دري عاودات معاه نفس العملية وحطاتو حدا ختو ونطقات ” امتا غيحلو عينيهم
الطبيبة” مالك زربانة صبري شوية مهم شنو غديري راجلك خبينا عليه البنت وبان لي معارفش بلا كينين توام راه لا بقات هنا بزاف غيشوفها
جيهان ” غنشوف كيف ندير
طبيبة ” مهم الى حتاجيتي شي حاجة صوني تم وغنمنع زيارة اليوم فكري اش ديري
جيهان ” شكرا ليك اختي بزاف…اه تيليفون كان فصدري
طبيبة ” راه فالمجر تم مهم هانا مشيت ” تبسمات ليها وخرجات وسدات الباب

البارت 12
جيهان هزات تيليفون كتعيط لادهم والو خارج تغطية نطقات بعصبية ” فييينك اادهم فين وحلتيني وزدتي
وركات على زر لي حداها دخلات عندها الممرضة
جيهان ” عافاك بغيت طبيبة
الممرضة ” الى كان فاش نعاونك انا هي مشغولة دب
جيهان ” بغيت غير نخرج وغنرجع
الممرضة ” نتي عاد والدة مكيناش تا 3 السويع صعيب عليك تخرجي
جيهان ” ضروري عافاك اختي وشي مونطو غير ساعة ونرجع نرد ليك حويجك
الممرضة ” اندير ليك مقويات فالصيروم 5 دقيق وخرجي
جيهان ” واخا اختي شكرا ليك بزاف
خرجات وبنتها فإيديها معرفات مدير حاجو وحدة لي فكرات فيها هي تعتق واحد فولادها يخرج من اد المعمعة على الاقل تا تقدر تستقر وترجع ليه ودب تحتم عليها البنت حيت الولد شافوا احمد وقفات قدام محال ديال الدهب دخلات عندو كان راجل خمسيني
جيهان” سلام عليكم
****: وعليكم السلام
جيهان” بغيت نبيع سنسلتي
*****: اري نشوفها
مداتها ليه قلبها ونطق ” نعطيك فيها 5 المليون
جيهان ” واخا اشريف بغيت تصيب لي بعدا سنسلة لبنتي باسمها ديال الدهب نيت وتكون شي حاجة مختالفة
******: واخا مرحبا ندير ليك سنسلةكيف قلتي ولاكن تامانها طالع
جيهان ” غلا من لاخرة ؟؟
*****: ب 3 لمليون
جيهان “واخا غير زرب راني زربانة
*******: سمية البنت ؟
جيهان ” جمان
*****: جلسي لهيه ابنتي 10 دقيق بنما عدلتها ليك
جيهان ” واخا شكرا ” حسات بيه رحمها مني قال ليها سيري تكلسي تمشات بخطا بطيئة عيات نيت جلسات كتشوف فبنتها كتحاول تحفض ملامحها كمشات عينيها وجبدات تيليفون بدات كتصور فيها تا قنعات وبدات كتقلب على شي حد كيوشم قريب لقاتو عقلات على العنوان وسدات التيليفون حطاتو فجنب تا بانت ليها البنت بدات كتحل فعينيها بشوية جيهان كاع تركيزها مع لون عينين بنتها تصدمات مني شافت لونهم كانو طبق الاصل على عينين ادهم متدرجين بين الرمادي والاخضر كيفتنوا تنهدات وعنقاتها لعندها
*****: هاهي السنسلة ابنتي
ناضت جيهان خداتها من عندوا وصيباتها لبنتها فعنقها شكراتو وخدات صرف وخرجات شدات طاكسي لعنوان لي عندها كان سونطر كبير باش يكون معقم ميديرش ليها شي مشكيل من بعد دخلات ستقبلوها جلسات كتسنا تا كمل الطبيب مع لي قبل منها كتفكر اش توشم ليها فكرات اش اتسمي دري تبسمات وهمسات ” علي
قالت غتوشم ليها
« J & A »
[٧:٢٤ م، ٢٠٢٢/٣/٧] Ikram: هي سميتها جيهان وبنتها جمان بجوج ب « J »
وادهم وعلي ب جوج ب « A »
هاد الوشام مغديروش غير هي وبنتها غتديرها تال ولدها باش تبقا شي حاجة جامعاهم هاكا فكرات ولو يتفرقوا تنهدات مني وصلات نوبتها هزات لبنت ودخلات لعند طبيب
جيهان ” سلام
الطبيب ” وعليكم السلام شكون فيكم لي غتوشم
جيهان ” انا وياها
الطبيب ” صغيرة بزاف على الوشام خلي تا تكبر شوية احسن
جيهان ” لا بغيت ياك ميديرش ليها شي مشكيل
طبيب ” يقدر سخانة خفيفة حيت داتها مغتقبلوش
جيهان ” غير ديرو
الطبيب ” اش غتوشمي ليها
جيهان ” « J & A »
غنوشم ليها ففخضها حيت صغيرة بزاف مغيشدش الوشام فبلاصة اخرى
جيهان ” اوكي
مداتها ليه وشم ليها بدات كتبكي عنقاتها جيهان كتسكت فيها غير حسات بمها بدات كتسكت بشوية بشوية تا غمضات عينيها ورتاحت حطاتها وعطاتو دراعها ” وشم لي فدراعي
الطبيب ” واخا
قاد ليها لي بغات حرقاتها شوية غير فاتتها ايديها هزات بنتها وخرجات شرات كونة شافت شحال ساعة عرفات تعطلات بزاف تنهدات مسخاتش بيها وحطاتها قدام الباب ” سمحي لي ابنتي على الاقل شي حد فينا ميتضرش الى قدرت نفقاد الامور فاقرب وقت غنرجع ليك كنواعدك تسنايني
طاحت دمعتها مسحاتها دغيا ودقات فالباب ورجعات ركبات فطاكسي تا بان ليها الباب تحل خرجات مرا هزات البنت ودخلات تنهدات وعطات الاشارة لشيفور يتحرك فاتجاه السبيطار
[٧:٢٤ م، ٢٠٢٢/٣/٧] Ikram: قلعات سيارة باش تعود ادراجها وطاحت دموعها وهي كتخلي جزء منها تما حايرة بزاف مبقاش عندها فين تعطي راس تنهدات بتعب مني شافت طاكسي وقف قدام باب السبيطار دخلات وحاملة غير خيبة الأمل فعودتها وصلات لبستها حيدات المونطوا حطاتو فوق الناموسية وجلسات وتنهدات هزات ولدها من بلاصتو عنقاتو كان ناعس فيقاتو بدا كيبكي ولاكن ماشي كتر منها هي لي نهارت مقادراش تقاتل تا بواحد حسبلاك زوج تحرمات دب من بنتها وخايفة تحرم تا من الولد هي تبكي وهو كيستشعر بكاها ويزيد يغوت بدات كتمالك نفسها وتسكت فيه عطاتو يرضع وكتحاول تغطي بيه البنت لي مشات قبل ما تشبع منها “كين شي مرأة كتشبع من ولادها ” حيدات ليه البزولة من فمو مني سكت وقابلاتو مع وجهها كتامل فيه يمكن ما كاينش بيناتهم فرق من غير هي بنت وهو ولد بدا كيحل عينيه بشوية مكانوش بحال ختو كانو عينيه زرقين بحالها هي بحال عينيها تماما ضماتو لصدرها وجبدات تصويرة ديال بنتها حطات تيليفون على صدرها من جيهة لأخرى يمكن الوقت كان كيدوز عادي ولاكن عند جيهان كان عندها العد العكسي كتفكر تهرب فين وهي نافسة حارت ولاكن الحاجة الوحيدة لي متأكدة منها مغيرحمهاش الى شدها عيانة مقاداش تنوض تقادات فبلاصتها على امل الغد تفيق تشوف اش دير يمكن ستسلمات ولاكن لي متأكدة منو لي كيهرب عقوبتو كتكون اكبر من لي كيسلم راسو هادشي لي قالت قبل ما تغمض عينيها وهي ضامة ولدها خايفة تفيق وتلقا راسها بوحدها
فاقت على صوت بكاء ولدها الغير معتاد هاد المرة رضعاتو تا رجع نعس وجلسات كتفكر اش دير تفكرات الوشام هو لي غيبقا جامعها مع ولادها واخا يفرقوهم لبسات المونطوا لي عطاتها الفرملية وخرجات لنفس الوجهة توشم لولدها تكررات نفس العملية وشمات ليه وكتفكر فين تمشي حويجها ووراقها كلشي شادهم ليها لاخر بركات فواحد جردة ودوزات لابيل لاسيل بقات شحال عاد تفتح الخط
اسيل “الو شكون معايا ؟؟
جيهان “انا جيهان شوفي حصلت حصلة ديال الكلاب دب ومنقدرش ندير شي حاجة بلا وراقي وولادي ممقيدينش البنت حطيتها فدار الايتام وراني حاصلة مع واحد دب جيبي لي الوراق بعدا غنتسناك ف *
اسيل ” باسم الله عليك اش كتخربقي اشمن حصلة واشمن بنت وولد
جيهان ” واتي لبارح فين مشيت
اسيل ” جاك الوجع ولاكن مازليك شهرين على الولادة
جيهان ” راه حصلني شارف هازة ليه وراقيه انا بالخلعة ولدتهم دب سمعي الوراق واحلين لي تم
اسيل ” بلاتي بلاتي عليا وحدة وحدة منين معيطة نتي دب
جيهان ” راه عندي زوج تيليفونات واش مهم منين معيطة
اسيل” فين دايرة وراقيك
جيهان ” شوفي الصاك لي جبت معايا نهار جيت كلشي جامعاه فيه وجي عندي دغيا كنتسناك تا الفلوس باش نتيري معندي كيف ندير
اسيل “نص ساعة نكون عندك
قطعات والهم كياكل فيها عيات تصبر عاودات هزات تيليفون كنحاول تواصل مع ادهم والو بدون نتيجة قالت غتعيط ولو لاخر مرة غير دوزات الخط تفتح ديك ساع حلات عينيها بدهشة ممتيقاش حطاتو على ودنها
جيهان ” الوو
اسراء ” سلام شكون نتي اختي
جيهان سرطات ريقها شكون هي بصح نقطات بتساؤل ” بغيت ادهم واش مكينش
اسراء ” داكشي علاش كنسولك احبيبة شكون نتي باش نقوليك ادهم فينو
جيهان ” خدامة معاه
اسراء ” اه كيحساب لي شي ختو ولا شي وحدة من عائلتو مهم احبيبة راه مشغول هاد الايام معرفتش امتا ممكن يتواصل معاك
جيهان نطقات دغيا قبل ما تقطع ” عافاك ضروري بغيتو مسألة حياة أو موت
اسراء ” تقدري تقولي المشكيل لي عندك الى كان فاش نعاونك
جيهان تلفات معرفات واش تعاود ليها ولا لا قالت ياكما مرتو تفكرات سنا فاش قالت ليها ممزوجش ومناويش وفاش طلب منها زواج اشمن مصالحة عندو تا يكدب عليها كانت غتعاونوا فجميع الاحوال وكون كانت هادي مراتو كانت غتكون منفاعلة ومعارفاش لا ختو لا والو قاطع سهوتها
اسراء ” وااا ختي راه عندي ما يتقدى طلقينا
جيهان ” شوفي قصة طويلة بزاف مهم ورطني فمشكيلة دب وغبر وانا ماشي بوحدي واحلين فعنقي زوج رواح وماعرفت فين نصد سمحت فواحد مهم عافاك اختي ضروري باغا ندوي معاه
اسراء ” واش والدة معاه واش صحبتو
جيهان ” ماشي صحبتو كيفاش غنشرح ليك مهم والدة معاه الى قدرتي تدوزيه لي عافاك
اسراء ” حبيبتي معندي ما نخبي عليك ادهم دار كسيدة ومغيفيقش دب هانتي غنعطيك واحد العنوان سيري ليه ياك قولهم سيفطاتني اسراء وصوني ليا تيليفون غيبقا عندي واخا ؟
جيهان ” متقدريش تجي عندي نتي اختي
اسراء ” انا ففرانسا هانتي سيري راه كين غير ماما وبابا وخويا فدار ميدوي معاك حد غنعيط ليهم نعلمهم غير نشوف كيف نقاد ليك وراقك وديك ساع ديري لي بغيتي
جيهان ” تقدري تكتبي لي العنوان فمساج
اسراء ” تيليفون فيه الكود معنديش كيف ندير بغيت غير نعيط لشي حد من عائلتو وملقيتش كيف ندير
جيهان ” غير نطمأن على ولادي ونتكلف انا كنعرف خواتاتو
اسراء ” اوكي طمأنيهم حالتو ماشي بداك سوء
جيهان ” فيدي نمرتي غنمليها عليك صوني لي باش تبقا طالعة عندي
اسراء ” واخا احبيبتي مهم يكون خير متشطنيش راسك
جيهان ” شكرا ليك بزاف مهم 06****
اسراء” انصوني ليك دب
قطعات جيهان شافت تيليفون صونا بي نمرة وسكت تنهدات غير تحط ولدها فبلاصة مأمنة تمشي ترد بنتها مكين لاش تبعدها عليها كتر بانت ليها اسيل جاية وهازة الصاك فإيديها تا وقفات عليها خداتو من عندها جيهان ونطقات ” اسيل غيعرفك عاونتيني سيري لداركم غير نقاد اموري ونضبر ليك فشي خدمة
اسيل ” باقي ادهم مكيجاوبش ؟
جيهان ” جاوباتني واحد البنت قالت ليا دار كسيدة ولا منعرف د( قاطعتها اسيل لي غوتات )
اسيل ” ويييلي على دار كسيدة كتقوليها بدم بارد
جيهان ” واش هادا همي دب الله يهديك بنتي مخلياها فقنت وانا فزنقة منقدرش نجيبها معنديش كيف ندير ليهم بجوج ومنقدرش نقاد ليهم الوراق نديهم برا منقدرش ندير والو
اسيل ” ويلي المسخوطة فيك دعاوي البلا نتي تي مبان ليك تولدي تا دار هو كسيدة
جيهان غخنزرات فيها ” والله ما عندي الوقت لطنز ديالك دب جا مفكني مع احمد وبنتي اش غندير فيها مهم نخليك البنت سيفطات لي واحد العنوان غنمشي ليه تا تجي هي عندي قالت ليا اتعاوني فالوراق
اسيل ” هي غير نجمع قشي تا انا من تم بلا ميقرقب عليا لاخر
جيهان ” انا قلت سيري بكرامتك احسن
اسيل ” اودي اودي عولنا عليك بكري تعتقي منا ونتي ما عتقتي تا راسك
جيهان ” سيري الله يتوب علينا وعليك انا مشيت
دارت صاكاضو فضهرها وزادت وخزات ولدها ومشات شدات طاكسي لعنوان لي قالت ليها اسراء دقات فالباب خرج ليها العساس كان فيلا صغيرة شوية خرج ليها العساس
جيهان ” سلام سيفطاتني اسراء ممكن تكلم لي مولات دار
العساس” دخلي الالة
دخلات جيهان كتضور عينيها فديزاين وتبركك معرفات متدير دخلوها الخدامات تال الصالون جلسات تا كتبان ليها امرأة أربعينية داخلة لصالون والابتسامة على وجهها ونطقات ” مرحبا مرحبا زارتنا الباراكة
تعجبات جيهان من داك ترحيب من سيدة مكتعرفهاش نطقات ” ربي يكبر بيك اخالتي
المرأة ” تي مني بنتي دارت صحابات هاداك هو نهار الكبير مهم ابنتي راه دوات معايا اسراء قالت ليا راجلك كان خدام معاها ودار كسيدة ومقدرتيش تبقاي بوحدك مرحبا بيك عتابري دار دارك كنتساطح فيها غير بوحدي وحيدتي راها تزوجات ومشات
جيهان ” شكرا ليك اخالتي بزاف خاصني نخرج دب تقدري تشدي لي الولد بنما رجعت
المرأة ” اه واخا ابنتي وغير ستاراحي بعدا
جيهان ” خليت بنتي بوحدها منصيبش دغيا نرجع
المرأة ” واخا ابنتي اريه لي
مداتو ليها جيهان وحلات صاكها فكتفها لا تحتاج شي وراق تنهدات وخرجات دغيا شدات طاكسي لعنوان الميتم واقفة فالباب اش غتقول ليهم لبارح سمحت فبنتي ودب جاية ناخدها دقات فالباب حلات ليها وحدة الباب كانت عاكفة راسها بالدرة
السيدة ” وي ختي اش بغيتي ؟
جيهان ” ممكن ندخل عند المسؤولة هنا
السيدة طلعات ونزلات فيها باينة عندها الحبة قالت تضبر على راسها حلات الباب ” دخلي
دخلات جيهان مع الباب ديريكت لإدارة فين نعتات ليها لأخرى دقات تا شمعات دخل ودخلات جلسات مقابلة مع لأخرة لي كتطلع وتنزل فيها ” وا لالة قولي اش عندك وسيري خلاص ممسالينش ليك هنايا باش ترتاحي
جيهان ” لقيتو بنت قدام المعهد لبارح تربية
المرأة ” لا
جيهان ” راه شفت وحدة دخلاتها هنا
المرأة ” وفاش كيهمك نتي ؟
جيهان ” بنتي و ( قاطعتها )
المرأة ” والى بنتك لاش حاطاها باش تجي اليوم تقولي بنتي
جيهان ” شوفي الالة انا ما باغا لا صداع لا والو كنت خايفة عليها
وكانو عندي شي ضروف غير قاديت اموري جيت ليها
المرأة ” وعلى دخول الحمام بحال خرجوا
جيهان ” علاش متلا ؟
المرأة ” البنت تقيدات هنا باش غنعرفها انا بنتك ولا لا متكونيش كاتبة وبلغت تطلبي بيها راه خاصكي دب تديري طلب بالمحكمة باش تبنايها والى وافقوا ليك شوف امتا يخرجوا ليك الحضانة
جيهان شافتها كيف كتدوي تنهدات ونطقات ” شحال بغيتي
المرأة ” ابار باش نعرفها بنتك انا اصلا معنديش تقليد
جيهان ” سنسلة فيها جمان درتها ليها فعنقها وواشمة ليها ففخضها ” حيدات تيليفون من صدرها وجبدات صورتها ” هاهي صورتها والى دوزتي ليها غتعرفي مزيودة غير لبارح وعاد مسنين تحاليل الاديأن كياكدو ليك دي بغيتي تيسري ندير بنتي دب باسم الله وبحلاوتك مبغيتيش راه غنتبع المسطرة القانونية وميكونش قلبك قاصح وتفرقيني عليها شحال من شهر غير باش ترتاحي نفسيا
المرأة ” بغيت 100 مليون باينة فيك ملعقة غير من سنسلة لي دايرة البنت مدات ما جابت جيبي لي فلوسي وانا معاك
جيهان ” غنعطيك شيك معنديش الفلوس دب عطيني سيمانة نبيع واحد دار وتيري فلوسك
المرأة ” دب دويتي سعيييدة اري البنت ديال البارح
جيهان ايديها مرصاوش وهي كتسنا المرأة تدخل هازة بنتها بالفعل دخلات ديك لي حلات عليها الباب هازة بنت صغيرة فمانطة مكانها لمديرة وعطاتها ليها ضماتها لصدرها وكتبات ليها الشيك لي بغات وخرجات وبنتها بين ايديها
ضمات بنتها لصدرها وخرجات من تم شدات طاكسي عطاتو العنوان طول طريق وعينيها على بنتها لي ناعسة سادة عينيها وقف طاكسي خلاصاتو وهزات عينيها فالمبنى تنهدات ودخلات الحروف ممرتابهمش لهاد لقاء ولاكن خاصها تدوي معاهم دخلات مع باب المستشفى دخلات ديريكت رسيبشن كانت بنت جالسة تما
جيهان “سلام
البنت “وعليكم السلام
جيهان ” كينة دكتورة سليماني ؟؟
البنت ” عندك معاها موعد ديجا ؟
جيهان ” عندي شي حاجة شخصية عافاك ممكن تكلميها ليا
البنت ” متقدريش تسنايها تا تخرج
جيهان ” معايا بنتي صغيرة وغتبغي ترضع ومنقدرش تا نتعطل غير ورينا القاعة ونمشي بوحدي
البنت ” طابق تالت القاعة 24 طلعي فلاسانسور سيري اللخر ديال الكولوار وضوري على ايديك اليمنى
جيهان ” واخا شكرا ليك
طلعات فين قالت ليها وقفات قدام القاعة كتحاول ترتب الكلمات فراسها تنهدات ودقات الباب بدون اي رد عاودات دقات مني مسمعاتش تا رد فتحتاتو وفتحات عينيها على وسعهم معاه
عند سما كانت جالسة كتقرا فدوسي هادي المرة الرابعة وهي كتعاود فيه والو عقلها مرفوع تنهدات وحطاتو كتفكر اش قاليها اش غتقول ليه اترفض وهي معجبة بيه ولا تقبل وتوحل مع ادهم وعلى ذكر على هاذا الاخير فين سافر تاني كعما بقا كيجلس معاهم ولا مسوق ديما مشغول زعما الى دارت شي علاقة غيتقبلها وهو غيبقا تابعها تا تبور حداه هي عاجبها وغتضيع هاد الفرصة تنهدات ونطقات ” تالين اادهم تالين غتبقا مقابلنا تا نبوروا حداك ” قاطعها الباب لي تحل هزات راسها فين وتصنعات الا مبالات تقدم وجا جلس مقابل معاها
يعقوب ” الدكتورة ديالنا مجاوبتينيش مازال
سما ” مازال مقررتش
يعقوب ” سما حنا ماشي دراري صغار تبارك الله راني عندي 33 عام ونتي 31 قريب تكمليها فتنا الاج ديال التبرهيش والدوران مدة تعارف تفاهمنا باسم الله متفاهناش تبارك الله (سكت شوية وسترسل ) الى على خوك راه سبق لي ودويت معاه قالي منك ليها يعني نتي ختاري
سما سكتات دورات الهضرة فراسها وقالت علاش متعطيهش فرصة” واخا موافقة
يعقوب بانت تقاسيم الفرحة فالملامح ديالو وقف وقرب لعندها وقف حداها وجبد تيليفون من جيبو كيقلب على شي صورة ” اوى ادكتورة مني وافقتي بغيت نوريك واحد صورة (قابل تيليفون مع وجهها كانت صورة ديال شي بنت صغيرة كتبوس دري صغير ففمو وهو مصدوم هاديك هي ولا سنا ولاكن مدام وراها ليها إذا هي نطقات باحراج ” شكون لي فصورة
يعقوب ” انا معاقلاش
سما حركات راسها بنفي وحيد تيليفون من قدام وجهها ونطق ” مهم نتلاقاو مني يكمل الدوام
سما يالله باغا تجاوبو وهي تحس بشفايفو فوق ديالها حلات عينيها على وسعهم بغات تدفعوا ولاكن تراجعات وخلاتو تا بدات كتسمع الدقان وعارفة الباب محلول بدات كتدفع فيه والو حلف لا بعد تا تفتح الباب عاد بعد منها وغمزها وضحك ” سرقتي لي قبلتي الاولى وانا سرقت ليك قبلة الاولى الواضح دب تعادلنا
سما ولات حمرا بالاحراج هو بعد وخنزر فجيهان لي قاطعات عليهم اللحضة زاد من حداها حسات بعينيه كون كانو قرطاس كون كلاوها
جيهان ” سمحي لي جيت فوقت ماشي تال الهيه
سما تبسمات ليها ” غير دخلي احبيبتي بلاصة الخدمة هادي غير هو الله يهديه وصافي
جيهان تبسمات ليها وتقدمات جلسات حداها ” عقلتي عليا
سما ” لا احببتي كنصادف ناس بزاف فخدمتي داكشي لاش
جيهان ” اه كنت تلاقيتك دب شي 8 شهر هاكاك فاش ماتت الام ديالي وديتيني معاك الى عقلتي
سما “ااااه عرفتك دب صافا عليك كيف بقيتي مورا الحادث مازال
جيهان ” الحمد لله مهم بغيت ن(قاطعها صراخ بنتها زيراتها لعندها ) غتلفني
سما تبسمات ليها ” بنت ولا ولد ؟؟
جيهان ” بنت واش نقدر نرضعها ولا يدخل شي حد
ناضت سما سدات الباب ” مغيدخل حد دب خودي راحتك كنتي حاملة فاش تلاقينا ؟؟
جيهان تفكرات داك نهار نيت حملات جاتها الضحكة اش غتقول ليها ” من وراها ولادة مبكرة
سما ” اااه ربي يسر اش فكرك فيا من بعد هاد المدة
جيهان ” خوك
سما ” خويا انا ادهم ؟؟
جيهان ” علاش عندك غيرو
سما ” لا غير ستغربت فين كتعرفي خويا خير ؟؟
جيهان ” دار حادث ففرانسا وعلماتني واحد لبنت ق( قاطعتها سما لي شهقات)
سما بصراخ” دار كسيدة ؟؟
قفزات جمان من غوتتها طلقات صدرها وبدات كتبكي بدات كتراري بيها جيهان كتحاول تسكتها ” عافاك احبيبتي غير بشوية راه ماشي شي حاجة كغاف البنت لي دويت معاها قالت ليا بغات تواصل مع عائلتو ومعرفاتهمش
سما ” من امتا هادشي
جيهان تفكرات 4 ايام وهو غابر تنهدات ” معرفتش بضبط مي 4 ايام وهو غابر عاد صح لي وتواصلت مع ديك البنت علماتني
سما ” ممكن تعطيني ندوي معاها
جيهان ” واخا ” جبدات تيليفون من جيبها مداتو ليها ” صوني لاخر نمرة
تم
خدات من عندها سما تيليفون ودوزات لابيل حطاتو على ودنها دغيا تفتح الخط ” الو
اسراء ” عاد لقيتيني انصوني ليك فين تعطلتي الدري كاسر دنيا بالغوات مبغاش يسكت ليهم
سما ” ختي انا خت ادهم ممكن تشرحي لي حالتو
اسراء تفكراتها وتفرات النقاش لي كان دار بيناتهم حمدات الله حيت مشافتهاش ” اه راه قال لينا طبيب حالتو مستقرة مي معرفتش امتا غيفيق راه معندوش شي حاجة خاطار
سما ” واش نتي فسبيطار فين هو
اسراء ” علاش
سما ” بغيت ندوي مع طبيب ديالو
اسراء ” مغيزيدكش طبيب شي معلومة من غير لي قلت ليك
سما ” انا طبيبة غير يشرح لي حالتو باش نعرف واش نجي واش نقولها لدار ولا لا دوزيه لي عافاك اختي
اسراء ” خلي لي نمرتك فمساج شوية نصوني ليك
سما ” واخا شكرا ليك نتي واش خدامة معاه ؟؟
اسراء سكتات معرفات متقول ” معرفة ديال العائلة كان جاي عندنا فاش دار الحادث
سما ” اه واخا شكرا ليك مهم غناخد نمرتك ونصوني ليك باش تبقا نمرتي عندك
اسراء ” واخا ” قطعات
سما خدات النمرة و مدات تيليفون لجيهان لي حيدات البزولة لبنتها وكتشوف فيها
سما ” شكرا ليك حيت علمتيني
جيهان ” لا شكر على واجب
سما ” ممكن تشرحي لي دب فين كتعرفي خويا
جيهان تنهدات منين غتبدا ” تعقلي نهار مشيت معاك معرفت اش كليت
سما باحراج ” سمحي لي نسيت داك نهار محيدتوش متوقعتكش تاكليه
جيهان ” مكنتش واعية مهم داك نهار سمع هو صداع كيحساب ليه نتي وجا عندي
سما ” ااه سمحي لي كنت عيانة خليتك
جيهان شافت فبنتها واش تكمل قالت فخاطرها غيعرفوا غيعرفوا وغتسما كدبات وخبات تنهدات وسترسلات الكلام” داك ليلة مكنتش فوعيي وتقربت منو ووقع لي وقع
سما شهقات بصدمة عاد بداتك تستوعب ديكور ” واش
جيهان ” اه مهم انا ديجا مزوجة براجل كبير فسن وتقرب مني مرة وحدة قبل..كان كيحساب لي ديجا مكنتش بنت مي من بعد بلا راجلي غير وهمني بلا قاصني وتزوج بي الاغراض اخرى اصلا متقربش مني حيت عندو مشكيل او مبغاش باش منولدش معاه او بغا يلعب بي كيف بغا معارفاش ليومنا هادا مهم من بعد كيسيفطني نخدم مع خوك لي هو شريك ديالو انا مكنتش عاقلة اش وقع بضبط ديك ليلة وتا وجه خوك كان مضبب يعني واخا شفتو معرفتوش مي من بعد تلاقيت بتوام التالتة فيكم عرفت منها بزاف عكسها هي لي معارفاش غير سميتي مهم فديك الوقت عرفت راسي حاملة بغيت ندوي معاه واخا غير يعرف مي كتاشفت بلا عند وشي حساب مع راجلي وكيحساب ليه مسيفطيني شطحوني بيناتهم بجوج وهربت باش نتلاقا مع خوك مؤخرا رجع ورطني فهادشي ورجعت عند راجلي على قبل نجيب ليه شي ضواسا قدام من عندو مهم تقطع تواصل معاه هادي 4 ايام بقيت كنصوني تا جوباتني البنت
سما كانت مرفوعة كتحاول تستوعب هادشي لي سمعات
جيهان ” وااااا سما واش معايا
سما كانت مرفوعة كتحاول تستوعب هادشي لي سمعات
جيهان ” وااااا سما واش معايا
سما ” ااا ختي هادشي بزاف عليا تا نستوعبوا
جيهان ” شوفي دب هادشي ماشي مهم انا بغيتك تعاونيني نقاد الوراق لولادي ونهرب لامريكا خفت راجلي يديهم لي
سما ” شكون ولادك ؟
جيهان ” عندي توام ولد وبنت سمعي منقدرش نقيدهم فالحالة المدينة دب
سما ” ان(قاطعها تيليفونها لي كيصوني هزاتو لقات اسراء ) بلاتي … سلام
اسراء ” مهم هاهو طبيب ديالو دوي معاه وجيهان سيفطيها راه ماما كتعيط من صباح ولدها كاسر دنيا
سما دارت عند جيهان ” مخلية ولدك راه كيبكي سيري من بعد وندويو
جيهان غير سمعات ولدها كيبكي هزات قلوعها وتمات غادة ورجعات جبدات تيليفون مداتو ليها ” قيدي لي نمرتك باش نتواصل معاك
سما خدات تيليفون قيدات ليها نمرة وصونات ليها من عندها باش تبقا عندها نمرتها وخرجات جيهان كتجري شدات طاكسي اما سما دوات مع طبيب وتنهدات من هاد الحالة لي واصلين ليها غير قطعات معاهد وزات لابيل لسنا وناضت كتلبس مونطوها وتيليفون على ودنها تا تفتح الخط
سنا ” افين ازين
سما ” سنا بغيتك ضروري شدي طونوبيل نتلاقاو دب فدار ادهم
سنا تخلعات ” علاش ياكما كين باس
سما ” دب اسنا نتلاقاو ونعاود ليك
سنا ” واخا مسافة طريق وانا عندك
سما ” واخا قطعي …..
عند جيهان خرجات من سبيطار شدات طاكسي كيبان ليها غادي فطريق خاوي وتعطل
جيهان ” اشريف بحالة ماشي هي هادي طريق
دار عندها ورش ليها شي لعيبة على وجهها
جيهان بدات كتغوت ” واش حماقيتي نتا كح كح (بدات كتكحب مبقاتش قدرات تدوي مفاتتهاش الكحبة تا حسات براسها تشللات وفشل عليها كلشي رجعات راسها لور بصعوبة وغمضات عينيها ومشات فسبات اما شيفور تنهد وحيد ليها البنت من رجليها باش مطيحهاش وحطها قداموا ودوز لابيل
…….” الو ….. البنت عندي دب ……. علاااش بنت صغيرة ؟؟ …… سمح لي اسيدي لي بغيتي ….. واخا….. واخا (قطع وتنهد رجع قلب الضورة لعنوان لي عطاتو فالاول والبنت درقها وحطها عند رجليه وصل لعنوان عيط لعساس وقاليه راه سخفات دخلها العساس على نيتو وشكروا وخلصوا هو نيت ومشا رجع ادراجوا هاز البنت وصل لدربهم معرفش اش يدير تنهد ومشا عند واحد القابلة معروفة تم دق الباب وخرجات مرا فاواخر الخمسينيات
……” هاد البنت خوديها ولا عطيها لشي حد يتبناها ومتعرفيني منعرفك
المراة ” اويلي اسي عمر منين جبتي البنت
……..” شوفي بلا متسوليني معندي منقولك
المراة خداتها من عندو بانت ليها كتلعب بايديها وكتضحك شافت لبسها وعويناتها باينة بنت شي عائلة نيت ودخلات تشوف المراة لي عاد ولداتها كانت ناعسة ومغطية مشات حطات جمان حدا تربية جات تهزو تشوفو حيت مبكاش ما والو غير لبساتو وصونا الباب هزاتو كتقلب فيه والو بدون اي نتيجة دري ميت بقات كتشوف فيه القابلة وتشوف فجمان تفكرات المراة اصلا باغا بنت دوراتها فراسها وحيدات الولد من تم وحيدات لجمان حويجها لبساتها من دوك لي جايبة المراة حيدات ليها سنسلة وخباتها وسط حويجها …..
عند جيهان بداتك تفيق من بعد ما جابو ليها طبيب قالهم خدات شي مخدر وعطاها دوا ونصحهم مترضعش ف 24 ساعة ومشا كتفتح عينيها فسقف غريب عليها بداتك ترجع الذاكرة اللور شوية بشوية يالله غتغوت بانت ليها مامات اسراء عند راسها نطقات ” بنتي ؟؟
مامات اسراء مستوعباتش اش بغات تقول جابت ليها دري شداتو جهان كتحاول تنفي داكشي لي فراسها ونطقات بنبرة خافته كتستنجد منهم يعتقوها ” بنتي ؟؟
المراة ” باسم الله عليك اشمن بنت
جيهان حطات دري حداها ووقفات تالفة ودموعها بداتك تنزل ” شكون جابني لهنا
المراة ” سخفتي فطاكسي وجابك مول طاكسي ومشا من بعد ما تخلص
جيهان طاحت الارض وبدات كتبكي وتغوت ” لاااا اربي لا إهئ إهئ بنتيي بنتيي “كتضرب فوجهها وكتغوت غير ببنتي بنتي
كتحاول معاها مامات اسراء تنوضها حيت مفهمات والو ناضت جيهان بزز تمالكات راسها وشدات فإيدين المراة ” خالتي منقدرش ندي معايا دري لا مرجعتش خليه عندك تا يجي باه ولا شي حد من العائلة عافاك
المراة ” باسم الله عليك عاد جيتي فين غادة تاني
جيهان تلفات ” معرفتش معرفتش غنمشي
تمشات جيهت الباب بحال شي حمقة غادة ومرفوعة شدات طاكسي ديريكت لفيلا ديال احمد وصلها وخلصاتو نزلات كتجري دخلات بدات كتغوت ” احماااد احماد مسمعاتش الحس فالفيلا جلسات تما وكتلعب برجليها بعصبية تا بان ليها نازل كيضحكاك معلابالوش
جيهان غير بان ليها وقفات وتقابلات مع دروج ” احمد فين بنتي
احمد ” ماتت
جيهان ” واش كتسطا عليا فين البنت ااحمد البنت صغيرة اش دارت ليك دخلها فلعب الكبار
احمد ببرود” مها لي قررات بلاصتها

Leave a comment